لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > منتدى الكتب > الادباء والكتاب العرب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الادباء والكتاب العرب الروايات - السير الذاتية -أدب الرحلات العربية – كتب أدبية


خليل فاضل , اعترافات من على كرسي الطبيب النفسي

بسم الله الرحمن الرحيم خليل فاضل , اعترافات من على كرسي الطبيب النفسي حرص الطبيب النفسي على مطالعة بعض أبيات

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-10, 10:16 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,018
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الادباء والكتاب العرب
New Suae خليل فاضل , اعترافات من على كرسي الطبيب النفسي

 

بسم الله الرحمن الرحيم

خليل فاضل , اعترافات من على كرسي الطبيب النفسي

اعترافات

اعترافات

اعترافات

اعترافات

حرص الطبيب النفسي على مطالعة بعض أبيات وليم شكسبير في رائعته الشهيرة (عطيل) قبل ان يذهب لفحص مريضه في السجن، نعم، فبسبب الغيرة القاتلة، ودون ما سبب آخر، ودون أي دليل، وبدافع المرض قتل المريض زوجته بعد شك رهيب فيها، أعطى ابنته الكبرى وأولاده الثلاثة نقوداً ليذهبوا إلى السينما، وهو عادة لا يفعل ذلك، لأنه ببساطة بخيل، انفرد بزوجته وقتلها في بانيو الحمام، هكذا ببساطة، بالسكن، بعد طعنا مثلما المشهد الأخير الشهير لهيتشكوك في رائعته الشهيرة (سيكو psycho). جلس الطبيب النفسي خلف مكتب في غرفة للقاءات مع المحامي وضابط التحقيق، وجلس المريض المتهم امامه على كرسي خشبي متواضع. * سأله الطبيب في هدوء: احك لي الحكاية. رفع الرجل رأسه في بطؤ، كان في حوالي الخمسين من عمره، غزا الشيب شعره كانت ذقنه نابتة، وملامحه متغضنة، يميل إلى الامتلاء وإلى القصر، قال: ـ الحكاية بدأت منذ حوالي سبع سنوات، كنت أشك في زوجتي، لا لم أكن أشك، بل كنت واثقاً، معتقداً نعم تماماً، إنها تخونني، أما الآن قبل أن أقتلها (قالها بكل برود وتأن)، كانت في رحلة جماعية مع المدرسة التي تعمل فيها مشرفة، عند عودتها، كنت منتظراً أمام المنزل، لاحظت ان أحد المدرسين كان ينظر إليها بطريقة ما، ويلقي على مسامعها بمديح قريب إلى الغزل، فجأة لمحت جاري يخرج من بيته، ويصافح زوجتي، وقتها أحسست بل عرفت، ان ثمة علاقة تربط بينهما وأنه هو الرجل الخائن، لقد تمكنت الغيرة والفكرة مني، من عقلي تماماً، أصبحت كالثور الجريح، متهيجاً لدرجة كبيرة، ولم أتمكن من الذهاب إلى عملي في إدارة الهاتف بالمدينة. * ما الذي جعلك تتأكد من ضلالاتك أو اعتقاداتك الخاطئة؟ ضحك المريض السجين في مرارة وقال: ـ إنها ليست ضلالات، انك وحدك الذي تسميها اعتقادات خاطئة، لدي أسبابي التي اقتنع بها، كانت هناك (إشارات) علامات: طريقة لبسها، العطر الذي تتزين به، الطريقة التي تتحدث بها... نعم.. ابتسم الطبيب ودون بعض الملاحظات في الأوراق المنتشرة أمامه ثم قال: * لكن كل ما قلته ليس فيه دليل واحد، عادي ان تتزين المرأة، وعادي ان تتحدث، على ما يبدو انك قد رأيت ما يريد عقلك ان يراه، أي انك حولت الأمور العادية إلى مشكلة داخل ذهنك، انه مرض أدى بك إلى القتل؟ ـ كان واضحاً إن طبيب السجن قد أعطى المريض السجين بعض العقاقير جعلته لا يستفز بسهولة، لكنها لم تخلصه من اعتقاداته الثابتة والخاطئة، حك الطبيب فروة رأسه بقلمه، فكر قليلاً ثم سأل الرجل: ـ كيف بدأ المرض؟ صرخ الرجل صائحاً: ليس مرضاً!! (من أهم علامات الضلالات ان المريض لا يتمكن من رؤية الأمر على انه مرض، أو اعتقاد خاطئ أو غير صحيح، بمعنى آخر ان اعتقاده يكون صحيحاً تماماً من وجهة نظره، وأن درجة استبصاره أو وعيه بالمشكلة تكاد تكون صفراً). ابتسم الطبيب قليلاً ثم قال: * إذن متى بدأت المشكلة؟! قال الرجل: بدأت اشك بشكل غريب وغامض في سلوكيات زوجتي، خاصة مع ابن أخي الذي صغرها في السن، بجانب أنه وسيم. دون الطبيب في مذكراته الطبية ان شكوك المريض قد تحولت إلى ما يشبه البرعم الذي أزهر وتفتح في شكل ضلالات لا تقبل المجادلة، مثلاً ادعى انه وجد فستاناً لزوجته يؤكد علاقتها برجل غريب!! وعلى الرغم من عدم وجود أي دليل مادي حول الأمر إلا ان الرجل أصر على رؤيته وعلى موقفه، تشكك في زوجته بشكل مؤذ وقاس واتهمها صراحة بالخيانة المباشرة. * ماذا تظن؟ هل هناك دلائل على ما تقول؟ قال الرجل بسرعة: نعم.. لقد كانت زوجتي تأتي إلى البيت بأشياء جديدة، يبدو ان من تخونني معه يعطيها تلك النقود!! لكنها بعد قليل طلبت منى نقوداً لشراء بعض حاجيات البيت، ولأن ابن أخي الذي اتهمه كان عاطلاً عن العمل فإنني واثق من ان زوجتي طلبت النقود لتعطيها له (كان من الخطأ ان يجادل الطبيب المريض فيما يقوله، لكنه أوضح التناقض بين إحضار الزوجة لأشياء جديدة للبيت ثم اتهام زوجها لها بأنها أخذت النقود من ابن أخيه، في نفس الوقت الذي تطلب منه النقود لشراء حاجيات البيت ويتهمها بأنها ستعطيها له؟؟).

للتحميل

من هنا

او

من هنا

قراءة موفقة للجميع

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس

قديم 13-07-10, 05:02 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 152163
المشاركات: 6,760
الجنس أنثى
معدل التقييم: طيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسيطيف الأحباب عضو ماسي
نقاط التقييم: 3748

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
طيف الأحباب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

كتاب رائع

يستحق القراءه

مشكوره صاحبة الموضوع

 
 

 

عرض البوم صور طيف الأحباب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اعترافات من على كرسي الطبيب النفسي, خليل فاضل
facebook



جديد مواضيع قسم الادباء والكتاب العرب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:53 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية