لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (3) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-09, 11:47 PM   المشاركة رقم: 101
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب مبدع


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 147004
المشاركات: 5,482
الجنس أنثى
معدل التقييم: Jάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2060

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Jάωђάrά49 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سيرين بوسيدون المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

اهلا وسهلا بعودة سيرينتي الجميلة كيف الاحوال على الله تكوني بخير ان شاء الله ما تغيبين علينا كثير هالمرة
البارت رائع ومأثر بالخصوص لما التقت الفتاة بامها المسكينة وزل لسانها واااااه من زلت اللسان اللي ما تكون في كحلها ....وبهيك الحمد الله تكون كلوديا وطدت علاقتها بامها اكثر و رجعت للقصر هذا افضل شيء عملتو تسلملي ابداعاتك المرهفة لاتحرمينا من البارتات الجايين متابعينك
سلامووووو

 
 

 

عرض البوم صور Jάωђάrά49   رد مع اقتباس
قديم 08-10-09, 12:17 AM   المشاركة رقم: 102
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148204
المشاركات: 135
الجنس أنثى
معدل التقييم: سيرين بوسيدون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 30

االدولة
البلدFinland
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سيرين بوسيدون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سيرين بوسيدون المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 







اولا اشكر جميع من تابع الروايه الى حد الان معي
اتمنى ان تكون لاقت ولو قليل من اعجابكم
متابعتك
امر يشجعني جدا ويجعلني اشعر بسعاده في تقديم
افضل ما لدي ..



سوف اقوم بوضع التكمله للجزء الثامن اليوم


بينما سأقوم بالرد عليكم بعد ان ارى تعليقاتكم
على تكملة الجزء ^^

اتمنى ان اكون عند حسن ذائقتكم
وشكرا لأنتضاركم الطويل لي
وتفهمكم لضروفي ..


الى جميع متابعي روايتي

شكــرا جزيلا


..





 
 

 

عرض البوم صور سيرين بوسيدون   رد مع اقتباس
قديم 08-10-09, 12:38 AM   المشاركة رقم: 103
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148204
المشاركات: 135
الجنس أنثى
معدل التقييم: سيرين بوسيدون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 30

االدولة
البلدFinland
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سيرين بوسيدون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سيرين بوسيدون المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

تكملة الجزء الثـــامنـ..






سألت كلوديا بهمس .. كانت مرتبكه جدا بعد ما قالته امها .. لك تعرف بما تفكر الان .. هل يعقل ان يكون
والدها بهذي الحقاره .. هل يعقل انه هو سبب كل المآسي اللتي تعاني منها روزا الان .. المآسي اللتي عانت منها سابقا ايضا ..
_ لقد كان في السجن ..
بدت الان تنظر لكلوديا .. يبدو انها الان فقط استوعبت انها تتحدث مع ابنتها ..
_ لم اكن اريد ان اخبرك بهذا الشيء .. لقد كان يأذيني جدا لذا لم ارد ان تشعري بالألم بسبب شخص لم
يهتم حتى بأن يسأل عنكِ ..
لقد بدى الامر سيء جدا بالنسبه لكلوديا ..
_ لماذا كان في السجن ..؟
_ لقد سمعتي بما فيه الكفايه لليوم .. هيا لننهض
_ امي .. لم اعد صغيره بعد الان .. اخبريني بكل شيء .. لم عد اتحمل هذا الغموض اللذي دخل حياتي فجأ ..
ابتسمت روزا لابنتها بحب وهي تلف ذراعيها حولها – اعتقد انك على حق عزيزتي .. ولكن هلا اعطيتني انا الفرصه
لأفكر قليلا بما حدث وبما يجب ان تعرفيه ..
_ كل شيء .. امي اريد ان اعرف كل شيء ..
_ حاضر ايتها الفتاة الكبيره .. كل شيء .. اعدك . .
قبلت ابنتها على جبينها ونهضت من السرير .. لقد تغير مزاجها قليلا بعد ان تحدثت مع كلوديا ..
احست ان شيء من الهدوء عاد لحياتها .. احست فقط الان ان الحياة مع كلوديا فقط هي الافضل .. وانها في الحقيقه
تريد هذي الحياة وتفضلها على كونها مع دانيال ..
ولكن ماذا عن جورج ..؟ هل ستكون حياتها بخير بعودته ..؟ ما اللذي ينوي عليه ..؟ ماللذي اعادته
الان ..؟ هل يعقل انه قد خرج من السجن للتو ..؟ هذا لا يمكن .. لان ما حكم القاضي به كان اقل من
ثمانية عشر سنه ..
_ امي .. هل حضرتي الافطار ؟
ابعدت طيف جورج عنها عندما دخلت كلوديا المطبخ .. تضاهرة بأبتسامه مشرقه وهي تجيب ابنتها – نعم .. بالطبع عزيزتي
جهزي اكواب الشاي ..
_ حاااضر ..
كانت كلوديا تشعر بسعاده لعودت العلاقه بينها وبين امها كما في السابق .. ومع انها لم تكن تريد ان تفكر بالموضوع
كي لا تشعر بالحزن لأجل والدتها فهي كانت تشعر بسعاده اكبر لأن روزا قررت عدم الزواج من دانيال ..
انتهت من تحضير اكواب الشاي كما انتهت روزا من تحضير الفطور .. لم يتحدثا
كثيرا على الافطار .. على ما يبدو ياولان كليهما الابتعاد عن ما حدث البارحه .. روزا لم تكن تريد
ان تفتح الموضوع بينما كلوديا لم تعرف كيف تفتحه .. وهكذا انتهى الصباح في تنضيف المنزل
و احاديث يوميه بين كلوديا وروزا ..
بينما كانتا تجلسان على التلفاز قفزت كلوديا وهي تصرخ .. – يا ألهي .. ساره سوف تقتلني الان ..
_ ماذا هناك كلوديا ..؟ ما بك .؟
_ لم اخبرها باني سوف ابيت هنا .. الان هي قلقه بالتأكيد علي ..
هرولت نحو هاتفها وعندما وصلت له استغربت انه لم يكن على الصامت .. وايضا لم يكن هناك اي اتصال من ساره
او حتى رساله ...
اصابها هذا بالاستغراب .. هل يعقل ان تكون غاضبه الى هذي الدرجه .. لم تكن تريد الاتصال حتى ..
_ اتصلي اذن بها ..
_ نعم ..
استدارت لتقف امام النافذه وهي تبحث عن رقم ساره .. ضل الهاتف يرن
فتره من الزمن قبل ان تجيب – نعم ..؟
_ مرحبا ..
قالتها وهي تتصنع الخوف من صديقتها ..
_ ماذا هناك كلوديا ..؟
_ مابك انتي ..؟ اتصلت .. امم .. كي اعتذر لاني .. لاني لم اخبــ .. ـرك اني .. انـي .. ســ..ـ وف ..
_ سوف تبيتين في القصر .. اليس هذا ما تريدين قوله ..؟
_ نعم .. كيف عرفتِ ..؟
_ ليس الموضوع صعب التخمين حين تكون الدعوه من قبل ادوارد ..
_ ماذا تقصدين ..؟
_ لا شيء ..
_ ساره .. لما تتكلمين معي هكذا .. لقد عدت من اجل امي وانتي تعرفين هذا ..
احست ساره انها بدت لئيمه مع صديقتها .. لقد تحدثت بطريقه غير مناسبه من دون قصد .. كانت فقط
غاضبه لان كلوديا تجعلها دائما تقلق ولا تتذكر ابدا الاتصال بها لتخبرها بما يحدث ..
_ اتا اسفه .. لقد كنت غاضبه لانك لم تتصلي بي .. جيد انك اخيرا عدتي لأمك ..
_ شكرا .. لقد كنتي قاسيه معي ..
_ حسنا انتي اصبحتي كبيره وتتحملين ..
_ هذا صحيح .. سوف أتي غدا كي احضر اغراضي من منزلك .. لا اعتقد انني سألحق اليوم ..
_ حسنا .. كما تشائين .. اه صحيح .. لقد اخذت لك اجازه للغد ان كنتي ترغبين ..
_ ان كنتي ترغبين .. هل هذا سؤال .. بالطبع ارغب .. ان كنتي تستطيعين اخذ اجازه دائميه لي سيكون افضل ..
_ هههههههههه انتي حمقاء حقا .. عرفت انك لن تاتي غدا .. فأخذت اجازه .. ولاكن غدا سوف يكون اخر يوم تتغيبين فيه
هل سمعتي .. هذا الاسبوع والاسبوع القادم لدينا الكثير من الاختبارات .. يجب ان تكوني موجوده .. هل فهمتي
_ يا الهي .. كم سأتحمل منك .. نعم نعم فهمت .. أراكي غدا اذن
_ هههههههه حسنا .. وداعا ..
_ وداعا ..
اغلقت الهاتف وهي تضحك على صديقتها .. عندما استدارت لم تكن روزا جالسه على المقعد امام التلفاز
كما كانت قبل قليل .. سمعت صوت امها تتحدث في الغرفه فلحقت بها لترى مع من تتحدث ..
لم تلحق على الكثير .. لقد اغلفت روزا الهاتف عندما وقفت امام الغرفه .. سمعت من والدتها جمله واحده
_ انا اسفه دانيال .. وداعـ ـا ...
قالتها بسرعه واغلقت الهاتف .. شعرت كلوديا بالحزن لما حدث .. هل تشعر والدتها الان بالحزن .. هل تخفي
ذلك عنها كي لا تحزن ..؟ لم تعرف ما تفعل ولم تكن تستطيع ان تتقبل زواج والدتها ..
_ بماذا انتي مشغوله .. كنت اناديك الا تسمعين ..؟
خرجت روزا لتقطع حبل افكار كلوديا .. اشعرها بالراحه بعض الشيء ..
_ سوف نخرج اليوم للتسوق .. ما رأيك ..؟
_ التسوق ..؟ لماذا ..؟
_ سنغادر هذا القصر بعد اسبوع .. تقريبا في نصف الاسبوع المقبل و بعد ثلاث ايام سوف يكون موعد الحفل اللذي
اعدته كاميليا .. لنخرج لنشتري شيء كي نحضر الحفل .. سوف يكون وداع جميل .. اليس كذلك ..
كانت روزا تبتسم بينما كلوديا تحاول عدم اظهار مافي داخلها لأمها .. تذكرت ان خطوبت ادوارد سوف تعلن في
هذي الحفله .. احست بالمرار ولاكنها عرفت انها يجب ان تواجه هذا الشيء .. لا يمكنها التهرب دوما ..
لن يكون الامر سيء جدا بما انه سيكون قبل انتقالهم ببضعت ايام ..
ابتسمت لأمها بصعوبه – حسنا .. كما تشائين ..
_ اذن .. سوف اذهب لأرى كاميليا قليلا .. جهزي نفسك انت ايضا .. لنخرج لتمضيه النهار كله في الخارج اليوم ..
_ حــــاااضر ماما ..
خرجت روزا من المنزل بعد ان ارتدت ملابس دافئه .. بينما صنعت كلوديا لنفسها كوبا من القهوه و جلست امام التلفاز ..
لم يكن لها مزاج كبير للخروج اليوم .. ولكنها لم تكن تريد ان تزعج والدتها برفضها ولا اشغالها بشيء ..
سيكون افضل شيء هو ان يخرجن سويتا وتكف هي عن الافكار اللتي تأتيها ..
منذ ان اخبرتها روزا عن قصة ابيها لم تستطع سوى التفكير به .. وبأمها ..
كانت تشعر ان امها مازالت تكن مشاعر تجاه جورج .. ماذا يحدث في حياتها .. لقد بدأت تشعر
ان الهدوء اللذي كان يزعجها والملل اصبحا الأن من المستحيلات .. تغير كبير جدا في مده قصيره ..
الامر صعب عليها .. اب .. فجأ هكذا .. يضهر من العدم .. ماللذي يجب عليها فعله الان ..؟
وهي تفكر سمعت صوت احدهم يطرق الباب .. وضعت الكوب على الطاوله ونهضت لترى من على الباب ..
عندما فتحته ورأت كلارا تقف لم تعرف ماذا تقول .. بينما ابتسمت الفتاة بمرح ودخلت بدون ان تدعوها كلوديا للدخول ..
_ لقد جائت والدتك للقصر .. كنت اضن انك انتي ايضا ستأتين .. عندما قالت امك انك لن تاتي قررت المجيئ للأنضمام اليك
ان لم يكن لديك مانع ..
كانت تتحدث بلطف شديد و تهذيب .. قالت كلوديا في نفسها .. ( هذا ما كان ينقصني الأن ) ولكنها ابتسمت للفتاة
وقالت بلطف – بالطبع ليس لدي اي مانع .. هذا يسرني ..
جلستا الفتاتان بصمت .. لم يكن لدى كلوديا اي شيء تقوله
بينما كانت كلارا تشعر ببعض الحرج .. هذي هي المره الأولى اللتي يجلسن فيها لوحدهم ..
_ سوف تحضرين الحفل .. اليس كذلك ..
سألت كلارا بخجل وهي تبتسم لكلوديا بينما امسكت كلوديا بهاتفها بتوتر واجابتها – همم .. نعم بالطبع
_ اتمنى ان يسير كل شيء على ما يرام .. اشعر بالتوتر
_ لماذا ..؟
استغربة كلوديا سبب كلامها .. من ماذا هذي الفتاة متوتره ..؟
_ الحفل بمناسبو افتتاح ادوارد لشركته الخاصه وايضا لأنه سوف يتخرج .. ولكني متوتره لان في هذي الحفله
سوف تعلن خطوبتي على ادوارد رسميا .. اي اننا سوف نصبح ثنائي امام الجميع .. اشعر بالفرح الشديد ولكني متوتره ايضا
كثيرا .. لا اعرف كيف سأتصرف في الحفل .. سوف يأتي ابي وامي ايضا .. اشعر بالحرج
لم تقل كلارا اي شيء سيء ولكن كلوديا لم تعد تتحمل سماع ما تتفوه به هذي الفتاة ..
لم تعرف ماذا كان يجب ان تقول .. نهضت بسرعه وهي تحاول كبت اعصابها .. – سوف احضر لك كوبا من القهوة كي تهدئي
قالت هذا وهي تتجه نحو المطبخ .. اي شيء المهم ان تنشغل عن سماع هذي الفتاة و موضوع خبطتها بأدوارد ..
عندما دخلت كلوديا المطبخ دخلت كلارا خلفها .. ضلت صامته برهه من الزمن حتى نطقت بجمله اربكة كلوديا جداً ..
_ ما رأيك بأدوارد كلوديا ..؟
_ همم ..؟
لم تعرف ما تقول .. سكبت القهوه في الاكواب واعطته احداهم لكلارا .. سارت امامها وجلست على المقعد المقابل للتلفاز
كانت تعرف ان كلارا تنتظر منها اجابه .. اخذت نفسا عميقا وقالت – انه شخص يصعب فهمه .. لا اعرف الكثير عنه فهو لا يختلط كثيرا مع الناس ..
_ نعم هو منعزل بعض الشيء .. ولكنك عشتي معه مده ليست قصيره جدا .. الا تستطيعين ان تحكمي عليه بشيء ؟
_ لماذا تريدين ان احكم عليه ..؟
_ امي تقول لي دائما ان افكر قبل ان اتخذ هذا القرار .. هي ترا ان ادوارد ..
صمتت قليلا وهي تبحث عن كلمه مناسبه وعندما لم تجد قالت بهمس – ترا ان ادوارد لا يهتم لاحد .. او بالاحرى لا يهتم لشيء ..
_ اليس هو كذلك حقاً ..؟
قالت كلوديا هذا بدون تفكير .. حيث ان كلارا نضرت لها باستغراب وقالت – هل ترين هذا ايضا ..؟
_ حسنا .. هو غير مبالي بعض الشيء .. لا اعرف ولكن هذا ما يبدو عليه الامر ..
_ هو ليس كذلك .. انه لا يحب ان يظهر مشاعره امام احد .. ولكنه رائع .. لا استطيع تصور حياتي بدونه
بدت كأنها تتحدث مع نفسها .. كانت تبتسم وهي ترفع رأسها للأعلى .. تبدو اسعد شخص رأت كلوديا في حياتها ..
بينما كانت تشعر انها هي اتعس شخص .. الأن ..
لم تعرف بماذا تجيب هذي الفتاة .. ليس من العدل ان تكرهها .. هي لم تفعل شيء لها ..
ربما لو كان ادوارد احبها لكانت هي اللتي سوف تكون قد اخذته من كلارا .. لانه وكما يبدو يعرفها منذ زمن ..
ابتسمت كلوديا لها وهي تعتصر قلبها كي لا ينبض عند ذكر ادوارد بسرعه – ان كنتي تحبينه الى هذي الدرجه .. لا يجب ان يهمك
كلام او رأي اي احد .. اليس كذلك ..
ابتسمت كلارا لكلوديا وقالت – بالطبع احبه .. اكثر من اي شيء في هذا العالم .. ولكن انتي يجب ان تتعرفي عليه اكثر
سوف تحبينه ان عرفتيه هو ليس كما يبدو .. انه حقا شخص رائع ..
بدت كلوديا تنظر لكوب القهوة في يدها .. كانت تريد ان تضحك الان .. ان عرفته سوف تحبه ..
هذا ما قالته كلارا لها .. لم تعرف انها ممثله بارعه الى هذي الدرجه .. ماللذي قالته حتى باتت في نضر كلارا
غير معجبه بأدوارد .. ما هذا .. ابتسمت لنفسها واستدارت بعد هذا لكلارا – انتي تحبينه .. اذن لا داعي لأن يحبه شخص اخر
انتي فتاة رائعه كلارا .. سوف تسعدينه .. واتمنى ان تكوني سعيده ايضا ..
لم تعرف كلوديا ان كانت تكذب الان ام ان هذا الكلام خرج من قلبها .. ولكن ما تعرفه انها لن تكرهه هذي الفتاة
فهي طيبه جدا .. و بريئه للغايه ..
_ بصراحه اشعر بالحزن .. هو لم يقل لي من قبل اي كلمه لطيفه .. او حتى ابتسامه
لا اشعر انه يشعر بوجودي معه .. ولكني ببساطه لا استطيع تركه .. اشعر انه يحبني ولكنه لا يظهر شيء ..
_ الم تقولي انها طبيعته .. اذن يجب ان تثقي بما تشعرين به .. لا حاجه لك بسماع شيء منه ..
ابتسمت له كلارا _ انتي رائعه كلوديا .. عندما تتكلمين اشعر انكي تريحيني حقا .. شكرا
_ لا داعي .. السنا صديقتان
_ بلا ..
كانت تشعر بتضارب مشاعرها الان .. ولكنها سوف تستسلم .. ستتحدث مع هذي الفتاة عن ادوارد
حتى تستطيع ان تكون في حضوره طبيعيه .. لن تكون مجددا تلك الحمقاء اللتي كانت في السابق .. ادوارد سوف يذهب
هذي الحقيقه يجب ان تستوعبها كي تستطيع المواصله ..
عندما تغير الحديث عن ادوارد شعرت بالراحه .. لقد استهلكت كثيرا من طاقتها وهي تتحدث عنه وعن حب كلارا له ..
الامر صعب عليها ولكنها عرفت انها تستطيع ان تتضاهر على الاقل بالعكس ..
لم تكن تعرف انها تستطيع فعل هذا الشيء .. سوف تنهي هذا الاسبوع المتبقي لها في التضاهر هنا ..
_ سوف نخرج للتسوق انا وامي .. هل تودين الخروج معنا ..؟
قالت كلوديا هذا وهي تحاول انهاء الحديث .. لقد تأخر الوقت ويجب ان تتجهز كي يذهبو ..
_ شكرا عزيزتي .. ولكني سوف اذهب مع ادوارد لسوق المجوهرات كي نشتري الخواتم ..
اتمنى ان اجد شيء جميل جدا .. ما رأيك في الحضور معنا .؟
سألت كلارا هذا السؤال و ضلت تنظر لكلوديا اللتي انزلت رأسها وهي تحاول كبت دموعها .. لقد كان هذا قاسيه جدا ..
_ اه .. لا شكرا لك عزيزتي .. اتمنى ايضا ان تجدي شيء لطيف ..
ابتسمت لها بصعوبه وهي تنهض لتحمل الاكواب للمطبخ .. كانت تريد الان ان تخرج كلارا كي يتسنى لها الحزن براحه ..
وهذا ما حدث فعلا .. جاء كلارا اتصال وبعدها قالت لكلوديا انها يجب ان تعود .. ودعتها كلوديا واغلقت الباب عندما خرجت ..
ذهبت لغرفتها واغلقت الباب عليها .. احست بالتعب الان .. لقد احتاج الحوار مع كلارا منها كثير من الجهد ..
فكرت – سوف يذهبون الان كي يشترو الخواتم .. وما شأني انا اذن ..
يا ألهي لما افكر الان هكذا ..
فتحت الدرج واخرجت منه دفترها الصغير .. لم تكن تريد ان تقرأ ما كتبت به سابقا ..
اخرجت من الدرج قلم وكتبت جمله واحده .. – سوف انسى ادوارد .. ساعدنــي يارب ..
اغلقته بعد هذا واعادته للدرج .. دخلت الحمام كي تتجهز للخروج ..
سوف تحاول على الاقل نسيان ما يحدث هنا

 
 

 

عرض البوم صور سيرين بوسيدون   رد مع اقتباس
قديم 08-10-09, 06:35 PM   المشاركة رقم: 104
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146800
المشاركات: 105
الجنس أنثى
معدل التقييم: اللؤلؤة المضيئة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اللؤلؤة المضيئة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سيرين بوسيدون المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

يسلنو على البارت الجميل
ونحن بانتظار التكملة
يعطيكي العافية

 
 

 

عرض البوم صور اللؤلؤة المضيئة   رد مع اقتباس
قديم 08-10-09, 08:01 PM   المشاركة رقم: 105
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو متالق


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 88131
المشاركات: 2,158
الجنس أنثى
معدل التقييم: Remas عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Remas غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سيرين بوسيدون المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

سيرين البارت كتيير حلو بس يا قمر قصييييير

والله كان نفسي ببارت اطول

بس بدي افهم شغلة وحدة,كلوديا راح تحب وتتزوج يوم من الايام

يلي بدي افهمه ليه مش مخلية مامتها تتزوج طيب هي بتحب ادوارد وفي احتمال ولو واحد بالمية انهم يتزوجوا

طيب ليه مش مخلية مامتها تحب وتتزوج

لكان هي مسموح وامها لا هادي انانية منها

بتمنى انها تعيد التفكير وتسعد امها قد ما بتقدر

تحياتي لك سيرين وتقبلي مروري:))

 
 

 

عرض البوم صور Remas   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لن تعشقي غيري فانت فتاتي, رائعة سيرين لن تعشقي غيري فانت فتاتي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t116051.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 15-08-15 01:59 AM
Untitled document This thread Pingback 11-12-09 03:58 PM
Я Ǿ N A This thread Refback 25-09-09 07:11 PM


الساعة الآن 06:07 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية