لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > منتدى الكتب > الادباء والكتاب العرب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الادباء والكتاب العرب الروايات - السير الذاتية -أدب الرحلات العربية – كتب أدبية


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-04-09, 03:00 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 89328
المشاركات: 262
الجنس ذكر
معدل التقييم: passerby_intime عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 16

االدولة
البلدSyria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
passerby_intime غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : kais1975 المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

الله يعطيك العافية أخي قيس..
واسمح لي أبدي وجهة نظر في هذه الرواية ..

برأيي أن كتابات الروائي حنا مينه السابقة أفضل بكثير من الأخيرة. فالقارئ الذي قرأ له رواية (الشراع والعاصفة ) ورواية ( الثلج يأتي من النافذة ) ورواية ( الشمس في يوم غائم ) ورواية ( فوق الجبل وتحت الثلج ) وثلاثية البحر ( حكاية بحار - الدقل - المرفأ البعيد ) سيلحظ الفارق الشاسع والبون الواسع بين الروايات السابقة وبين روايته هذه ( ***** ونصف مجنون ).
في هذه التي اسماها ( ***** ونصف مجنون ) ابتعد كثيرا جدا جدا عن مقومات الرواية وبنيتها المتعارف عليها فمن وجهة النظر الأدبية البحتة لا يمكن أن نطلق على هذا العمل تسمية رواية بالمعنى الحَرفي والحِرَفي الدقيق للكلمة لأن العمل هو أقرب ما يكون للانطباعات المتشكلة بعد لقاء بين امرأة ورجل... فكأن ال***** قالت كلامها في تلك الجلسة الخاصة فقام الكاتب بتسجيله في النصف الأول من الكتاب.. ثم رد عليها بفيض من الذكريات أثناء تلك الجلسة وقام بعد ذلك بتسجيله في النصف الثاني من الكتاب >> يعني أن هذا الكتاب هو أشبه ما يكون بحصيلة دردشة بين رجل وامرأة ... المرأة تكلمت أولا ولكن ما باحت بكل شيء عندها .. ثم تكلم الرجل واستطرد في ذكرياته التي تقاطعت مع ذكريات المرأة في نقاط حساسة مشتركة، وأعاد تكرار نفسه وطرح من جديد ما كان قد طرحه مرارا من قبل في كتبه السابقة. وبما أن الموضوع حساس ويثير الشهية ألمح الكاتب أكثر من مرة إلى شهوته لتلك المرأة وأوحى في سياق كتابته أن شيئا حدث بين الرجل والمرأة فسبب تصادم ( والأغلب أنه ناجم عن تلامس جسدي) فقطع صلة الحديث بينهما وانتهت بذلك روايته!

أولاً، لا بد لنا أن نطرح السؤال الأبرز عند تناول أي عمل بالنقد: ما هو الأمر الجوهري الذي يدفع الكاتب لنشر عمله ؟
بمعنى .. إن كل عمل أدبي يسعى لطرح مقولة يحاول كاتبها أن تكون جديدة أو يكون فيها وجهة نظر جديدة من زاوية غير مسبوقة لمشكلة ما أو مقولة ما أو رؤية ما. فإذا انتفى هذا الأمر صار العمل عبثيا أو دار في فلك من سبقه وغدا نسخا مكررا للأصل ولكن بكلمات مختلفة. فما الذي أراد الكاتب حنا مينه قوله في كتابه الأخير هذا ؟

لقد تطرق الكاتب إلى مسألة العدالة والقوانين إذ قال: " القوانين ، كل القوانين ، ورغم سقراط ، تسن لمصلحة الحكام ضد المحكومين ولمصلحة الظالمين ضد المظلومين "

ولكن هذه مقولة مكررة وأعيد تكرارها وتكريرها بكلمات مختلفة مئات المرات حتى صارت مبتذلة .. فمثلا معروف لدى الجميع أن الكاتب جان جاك روسو قال منذ مئات السنين : " إنّ القوانين هي النير الذي تضعه الدولة في أعناق الناس، ولا يرضخ الأقوياء لهذا النير لأنه ما صنع إلا ليكبل الضعفاء وحدهم ".
وقال (جورج برنارد شو ) الساخر العظيم أيضا بشأن ذلك منذ عشرات السنين: " إن القوانين هي مثل خيوط العنكبوت إذا كنت ضعيفا وقعت فيها وقضي عليك أما إذا كنت قويا مزقتها ونجوت ".
وقال جبران خليل جبران أيضا بهذا الصدد:
والعدل في الأرض يبكي الجن لو سمعوا .... به ويستضحك الأموات لو نظروا
فالسجن والموت للجانين إن صغروا ......... والمجد والفخر والإثراء إن كبروا
وقال كاتب وجودي : " إن ما نراه حقا هو وجه العدالة المستتر .. آلة القانون ..الإجراءات القانونية ..وما يتسم به تطبيق القانون من مظاهر الأبهة بينما لا يعدو عن كونه آلة تستعبد وتسلب وتقتل ".
وقال غيره: " الحق الإلهي .. الدولة .. القوانين .. ما هي إلا سلاسل ابتكرها الطغاة ليكبلوا بها أعناق الرعية لتسخيرهم واستغلالهم .. فالقوانين لم توضع لتخدم العدالة أكثر مما تخدم الدولة .. ما هي إلا عصا غليظة لتأديب أصحاب الحظ السيء الذين يقعون تحت سطوة هذه العصا ".
وغيره: " عين القانون عوراء لا ترى سوى الضعفاء من الحمقى والأغبياء ".
فلماذا ترك الكاتب حنا مينه نفسه ليسقط في شرك تكرار أفكار غيره بكلمات خاصة به وبجودة أقل؟
ولو بحثنا عن المقولات الأخرى التي تعرض لها بالذكر أيضا نجدها تكرارا لما سبقه إليه غيره
حتى مسألة الشذوذ الجنسي المثلي بين النساء سبقه إلى تناول الموضوع وطرحه عشرات من العرب والأجانب وأذكر عل سبيل المثال رواية للكاتب الحلبي نهاد سيريس بعنوان (حالة شغف ) تناول فيها موضوع المثلية الجنسية بين النساء واستفاض كثيرا في وصف المواقف وبإثارة جنسية ممجوجة أحيانا.
إلا أن الكاتب حنا مينه شذ حتى في أسلوب كتابته عن موضوع يدور حول الشذوذ .. فلم يقدم طرحا مكتملا عن واقعة روائية فخرجت مبتورة الأطراف .. فلا قدمت لنا متعة فنية أدبية ولا حتى متعة جنسية حسية.. فما الغاية إذن من العمل الأدبي كله؟ هل هو فقط لملئ الصفحات وبيعها في السوق؟ وتقليد الدارج والموضة الرائجة التي صارت وكأنها فرض واجب على كافة الكتاب تقليده وتناوله بأقلامهم مهما يكن وكيفما كان .. ألم يعد هناك مواضيع أهم من تناول قذارة الشذوذ المثلي؟؟
ما يغضبني حقا أنه كان يمكن لكتاب كبير مثل حنا مينه أن يتناول هذا الموضوع الجنسي القذر بطريقة مختلفة ويكون أداة مفيدة بارعة بيده لتوعية الناس ويحلق فيه ويحقق المنفعة الشخصية والعامة بآن معا ويقدم عملا فريدا آخر يضاف إلى أعماله البديعة السابقة.
يحضرني موقف بديع من قصص التراث:
( مرّ إبراهيم بن أدهم برجل يتحدث كثيرا بما لا يعنيه فوقف عليه وسأله: كلامك هذا ترجو به الثواب؟!
أجاب: لا.
قال: أفتأمن عليه من العذاب؟؟
قال: لا.
قال: فما تصنع بكلام لا ترجو عليه ثواباً وتخاف منه عقاباً!؟ )
...
فما فائدة العمل الأدبي إن لم يقدم نفعا يثاب عليه كاتبه؟
أم أن أحدا لم يعد يخاف عقابا وعذابا هذه الأيام.

 
 

 

عرض البوم صور passerby_intime   رد مع اقتباس
قديم 09-06-09, 11:29 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
يتيمة جابر



البيانات
التسجيل: Sep 2007
العضوية: 44197
المشاركات: 13,148
الجنس أنثى
معدل التقييم: BENT EL-Q8 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 43

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
BENT EL-Q8 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : kais1975 المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

مراحب..يعطيك الف عافيه..الرابط الاول يقولون ان الملف غير مووجود.. اما رابط الفورشيرد شغال..

 
 

 

عرض البوم صور BENT EL-Q8   رد مع اقتباس
قديم 10-06-09, 08:53 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,018
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : kais1975 المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة BENT EL-Q8 مشاهدة المشاركة
   مراحب..يعطيك الف عافيه..الرابط الاول يقولون ان الملف غير مووجود.. اما رابط الفورشيرد شغال..


تم حذف الرابط الأول لتعطله والابقاء على الرابط العامل

وتم إضافة روابط اضافية للتحميل

الله يعطيكي العافية بنوته للتنويه

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2008, دار الآداب, حنا مينه
facebook



جديد مواضيع قسم الادباء والكتاب العرب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:02 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية