لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > منتدى الكتب > الدراسات والدواوين الشعرية
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الدراسات والدواوين الشعرية كتب الشعر - دواوين شعرية - دراسات شعرية


غازي عبد الرحمن القصيبي , مجموعة كتب ودواوين

غازي عبد الرحمن القصيبي غازي القصيبي.. الحاضر الغائب! يعد الدكتور غازي القصيبي من أنشط

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-08-08, 12:40 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 19133
المشاركات: 945
الجنس ذكر
معدل التقييم: ali alik عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 27

االدولة
البلدHungary
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ali alik غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الدراسات والدواوين الشعرية
افتراضي غازي عبد الرحمن القصيبي , مجموعة كتب ودواوين

 


غازي عبد الرحمن القصيبي


غازي القصيبي.. الحاضر الغائب!
يعد الدكتور غازي القصيبي من أنشط الشعراء والأدباء العرب من حيث مثابرته على الإنتاج والتأليف والحضور الاجتماعي بالرغم من تحمله الكثير من المسؤوليات الإدارية، وهذا الدأب والحيوية في مجال الشعر والرواية والبحث والتألق حببه لكثير من المفكرين والمثقفين والقراء وأبعده عن البعض!
ومن آخر ما أبدعه قلم الدكتور غازي كتابه الأنيق بعنوان "عن قبيلتي أحدثكم" والدكتور في هذا الكتاب لم يتحدث عن قبيلته الحقيقية - جماعة الشاعر جبر بن سيار الذي عاش في بلدته القصب شمال غرب الرياض عام 1120، ولكنه تحدث عن قبيلة أخرى أكثر شهرة من القبائل المعروفة وهي قبيلة الشعر والشعراء واعتبر ما كتبه (مقالة) ليته وسع هذه المقالة لتصبح بحثاً كبيراً تستقبله الجامعات والجامعيون ومراكز البحث في العالم العربي.
وقد عرض الدكتور غازي في هذا الكتاب (المقالة) موضوعات بعد المدخل مهمة عن الشعراء الملوك والشعراء الفرسان والشعراء الموظفون الكبار والشعراء "التروبادور" وثورة الموشحات والشعراء الأجراء والشعراء الحرفيون الصغار وثورة البند المجهولة التي هي أساس الشعر الحر أو شعر التفعيلة قبل ظهور نازك الملائكة والسياب ونزار، وغيرهم من الشعراء الذين اهتموا بالشعر الحر.
وتحدث الدكتور عن: القرن العشرين والشعراء الباحثين عن دور وعن ثورة التفعيلة. كما وضع عدداً من الملاحق والنماذج من شعر الموشحات وكل هذا جهد طيب يشكر عليه الدكتور، ويستحق الاهتمام من الشعراء والنقاد وهواة الشعر ليس في المملكة فقط وإنما في سائر الأقطار العربية.
لكن استوقفتني كلمة أو تعليق لأحد الإخوان حيث قال إن الدكتور غازي حائز على دكتوراه في العلاقات الدولية بل من أوائل من حصل على هذه الدرجة ومع ذلك لا نرى له أي نشاط يعيده إلى الكتابة السياسية كما كان أيام حرب الخليج الثانية، عندما تحمس بشكل ملفت وأخذ يكتب عموده اليومي في "عين العاصفة" لقد توقف عن الطرح السياسي أو التحدث عن العلاقات الدولية كمحاضر ولم يبد عليه أي اهتمام بما يدور على الساحة العربية والعالمية من مآس وكوارث مع أن الكثيرين ينتظرون منه أن يقول شيئاً أي شيء! فهل اكتفى الدكتور غازي بالوظيفة كوزير عمل يهتم بمشاكل البطالة والاستقدام والصدام مع التجار وأصحاب الشركات والمؤسسات الخاصة والعامة، وقد نسي الحديث عن الفكر السياسي وهو لا يريد الحديث عن نوايا جارتنا النووية على الخليج وعن موازين القوى العالمية وأين نحن منها ومصالحنا، وظل يطارد طرفة بن العبد في وقت فراغه في فيافي هجر، وعنترة في رمال القصيم، ويسجل إبداعاته الشعرية والروائية.
حبذا لو سمعنا من الدكتور غازي كلمة جادة عن سبب هذا الغياب الذي يزعج القراء والمثقفين المأزومين والمتعبين من وضعنا العربي فهل هو خائف على ساعات العمل والتشغيل إلى هذا الحد، فتلك لا شك غيرة وطنية من الدكتور ولكن يبقى التخصص مطلوبا وهو ابن بجدتها خاصة في هذه الأوقات الحرجة لهذه الأمة العربية التي هي تعاني الإحباط وتعيش التخبط وفقدان الطريق بسبب أفعال البعض من المحسوبين عليها فهل يفعلها مرة أخرى أبو سهيل ويمتشق قلمه ويعود إلى بؤرة الأحداث المحيطة ويفضح ما تبقى من تلك الكوادر الدخيلة على شرقنا الجريح هل يا ترى يفعل وكأنه يلحق رأسها - بما سبقه - أم إن الأمر مختلف لدى الدكتور غازي والكيل عنده في الحاضر غير السابق.. وعلى قدر الأفعال. تأتي ردوده.. كما يقال وعلى كل الأحوال لأخينا الكبير منا الدعاء بالتوفيق والتألق دائماً في كل الميادين التي يسلكها عمالية، أو سياسية، أم مثاقفة!




هذا الإنسان الكبير فعلاً وقولاً وقدراً، دائماً لديه الجديد.. لا تعرف كيف يفكر، وان عرفت فلا تستطيع أن تتنبأ بما الذي سيفعله.
رأيناه قبل أيام يقدم الوجبات كنادل في أحد المطاعم السعودية في الرياض. ورأيناه أيضاً يقبل رأس أحد الشباب السعوديين لإقدامه على العمل كنادل في المطعم نفسه.


[SIZE="5"]

أرشيف ‘غازي القصيبي’

فيم العناء؟ جميع المطارات عندي سواء

جميع الفنادق عندي سواء

و كل ارتحال قبيل الشروق

و بعد المساء

سواء

و كل الوجوه

تطاردني عند كل وداع

تلاحقني عند كل لقاء

سواء

ففيم العناء؟

--------------------------------------------------------------------------------

أبياتهمـ.. [غازي القصيبي] وقفت اليوم بين أوراقي أقلبها وافتش فيها، فوجدت شيئاً جميلاً، وجدت أبيات توقفت عندها فدونتها، فأحببت أن أبدأ بكتابة شيء من هذا النوع من التدوينات، وهو مقتطفات من الأبيات التي استوقفتني ودونتها لدي، وسوف تكون البداية مع الشاعر الرائع غازي بن عبدالرحمن القصيبي، الذي لايلزمني التعريف به، فهو معروف لديكم جميعاً.. ستكون البداية بسيطة جداً،، وسأضع جزءاً آخر أكثر شمولاً، علّها أن تكون بداية خير..

وأنتِ كغيمةٍ حملت بسرٍّ
أغيث ماتدبر أم رعود

نبكي إذا شئت.. نشدوا حين تأمرنا
ففيك وحدك كان الهم والطرب

أسندي الرأس فوق صدري وابكي
رب دمع يزري بشعر الفحول
لاتخدعنّكِ أبيات أنمقها
فإن زخرفة الأشعار من حيلي
وأصدق الشعر بيت فرّ من شفتي
وضل عن درب قرطاسي فلم يصلِ (more…)

كتب في: شذرات, غازي القصيبي

--------------------------------------------------------------------------------

حياة في الإدارة: غازي القصيبي.

“آآآآه” ظهرت هذه الزفرة عندما وصلت لآخر صفحة في الكتاب، كأني قد عاصرته تلك الفترة، مع أني لم أظهر على الدنيا إلا عندما اصبح سفيراً للبحرين. قبل اكثر من ثلاث سنوات كنت قد سمعت كثيراً حول (الوزير/العلماني) ولم أكن قد أبتليت بداء القراءة،، رأيت أن أحد أصدقائي المقربين يقرأ بعض الكتب، وكان يتحدث يوماً لي عن هذا الشخص. جربت حظي مع القراءة وفتنت بها كثيراً، كان من أوائل الكتب التي قرأت رواية (ابو شلاخ البرمائي) عندما كانت كتبه ممنوعة في السعودية، ثم قرأت له (حياة في الإدارة) ولكن على فترات متقطعة، انغمست في بحر غازي، ولم أخرج منه حتى الآن ولا اظن اني سأخرج ذات يوم.
في هذا الكتاب الكثير من الطرافة، الكثير من المتعة، الكثير من الحقيقة الغائبة، الكثير الكثير من الفائدة الإدارية، الكثير من تاريخ تلك الحقبة من الزمن، الكثير من المتعة، والكثير من أسرار الشخصيات السياسية، الملك فيصل وخالد وفهد رحمهم الله جميعاً.. وولي العهد عبدالله (الملك حالياً) والكثير الكثير من الصراحة.

يبدأ كتابه بإهداء الكتاب إلى أبناءه، يارا وسهيل وفارس ونجاد، وأقرانهم في المملكة، وعبر الوطن العربي الكبير. في مقدمة الكتاب يتحدث عن تجربته مع ابيه عندما قال له بأن يؤلف كتاباً يتحدث فيه عن حياته، ثم ذكر سبب كتابته لهذا الكتاب.
لم يكن الكتاب مقسماً على فصول وابواب، كان كله قطعة واحدة، لافواصل مطلقاً إلا بين المقدمة ومحتوى الكتاب، هذا ماجعله اشبه بالرواية؛ ولكنها حقيقية.. في البداية يذكر أن المولود من اول يوم له وهو يتعامل مع الإدارة وحتى آخر يوم له، لابد لنا في هذه الحياة من الإدارة، في امورنا كلها.. يذكر حياته في الأولى في البحرين، عندما كان مع ابوه هناك. في المدرسة الإبتدائية؛ الطابور الصباحي، نماذج المدرسين، المدير، يذكر أول قصة له مع الواسطة، عندما رسب في أحد المواد في الإبتدائية وكان برحمة الواسطة من عداد الناجحين، جرب السلطة في الإبتدائية في دور (المراقب) على الطلاب، ثم في الثانوية يذكر الفرق بين المديرين، الحازم والمتساهل، وكيف أن الحزم يؤدي إلى نتائج أفضل، ثم في القاهرة، حيث درس المرحلة الجامعية هناك، في كلية الحقوق، والتقائه بالبيروقراطية لأول مرة، ثم الفساد الإداري..
يقول في البيروقراطية: [ البيروقراطية إذا لم تُلجمْ خنقت المواطن العادي المسكين. وإلى ذلك العهد البعيد يعةد إحساسي العميق أن الأنظمة المعقدة هي المسئولة عن كثير من الفساد. وإلى ذلك العهد البعيد يعود اقتناعي أن السلطة العامة يجب أن تكون في خدمة الناس بدلاً من أن توظف الناس لخدمتها. منذ أن توليت عملاً له علاقة بالآخرين وإلى هذه اللحظة لا أذكر أني نمت ليلة واحدة وعلى مكتبي ورقة واحدة تحتاج إلى توقيع. كنت، ولا أزال، أدرك أن التوقيع الذي لايستغرق من وفت صاحبع سوى ثانية واحدة قد يعطل مصالح الناس عدة أيام...] (more…)

--------------------------------------------------------------------------------

ديوان غازي الجديد: حديقة الغروب..

إبداعات هذا الرجل تتوالى، وغيثه لاينقطع.. لاتكاد تغفل عنه حتى ينبهك عن غفلتك.. إنه غازي، غازي القصيبي.. ظهر مجدداً بديوانه الصغير الجميل (حديقة الغروب) وهو عنوان قصيدته التي سبق وأن وضعتها لكم هنا..
لا أود ان اتحدث عن هذا الرجل العظيم,, ولكني سوق اعرض لكم طيفاً مما جاء في الديوان.. الديوان حمل إحدى عشر قصيدة.. وليست كأي قصيدة.. إنها قصائد غازي. أولى القصائد كانت حاملة اسم الكتاب وقد نشرت في كثير من المواقع. إنها (حديقة الغروب):

خمسٌ وستُونَ.. في أجفان إعصارِ *** أما سئمتَ ارتحالاً أيّها الساري؟

أما مللتَ من الأسفارِ.. ما هدأت *** إلا وألقتك في وعثاءِ أسفار؟

أما تَعِبتَ من الأعداءِ.. مَا برحوا *** يحاورونكَ بالكبريتِ والنارِ

والصحبُ؟ أين رفاقُ العمرِ؟ هل بَقِيَتْ *** سوى ثُمالةِ أيامٍ.. وتذكارِ

بلى! اكتفيتُ.. وأضناني السرى! وشكا *** قلبي العناءَ!… ولكن تلك أقداري

أما القصيدة الثانية فهي (بدر الرياض) ولا اعلم هل نشرت مسبقاً أم لا، إلا أنني لم اعثر على أي أثر لها في المواقع:

ولاح لي بدر الرياض شاحباً
عيونه مناجم الدموع
ووجهه خارطة الكدر

قلت له، كعادتي:
“أهلاً وسهلاً..
بالنديم في السمر”
قلت لك كعادتي: (more…)

--------------------------------------------------------------------------------

العودة سائحاً إلى كاليفورنيا.. غازي القصيبي .. هذا كتاب خفيف لطيف، يحكي رحلة الدكتور غازي القصيبي وعائلته إلى كاليفورنيا ويتحدث عن الفروق بين رحلته هذه وسفره لها أيام دراسته..

--------------------------------------------------------------------------------
حتى لاتكون فتنة.. غازي القصيبي

في عام 1990م .. دخل صدام حسين الكويت فيما سمُّي (بالإحتلال الغاشم) مما أدى الى استنجاد أمير الكويت (جابر) وملك المملكة العربية السعودية وباقي دول الخليج العربي بالولايات المتحدة الأمريكية .. ومما يذكر في هذا الصدد قول أمير الكويت في اجتماع مصر (سنتحالف ولو مع الشيطان ) .. وتمت استضافة قوات التحالف في المملكة العربية السعودية مما أدى الى رفض هذا الوجود الأمريكي من قبل بعض المشائخ وايضاً حدوث بعض المظاهرات للنساء الاكاديميات المطالبات بقيادة المرأة للسيارة وكان قادة الاعتراض على هذا الوجود الامريكي الشيخ ناصر العمر والشيخ عائض القرني والشيخ سلمان العودة وكان في مواجهتهم الدكتور غازي القصيبي وكانت ادوات المواجهة والحوار بينهم انذاك الشريط والمحاضرات من قبل المشائخ الذي كانت ولا زالت لهم جماهير كبيرة وكانت اداة غازي هي المقالات وكان أشهرها سلسة (عين على العاصفة) ومن بعدها دارت معارك فكرية بين غازي وبين المشائخ الثلاثة (قادة ما يسمى بالصحوة الاسلامية) والتي اعتبرها المشائخ خلافات لا اختلافات مما ادى ببعضهم الى تكفيره والمطالبة برأسه ..!
وكان رد غازي عليهم من خلال كتاب أصدره أسماه (حتى لاتكون فتنة ) .. وانتهت هذه المرحلة بسلام .. وخرج المشائخ من السجن أكثر تسامحاً من ذي قبل ..
كتاب( حتى لاتكون فتنة ) .. مجموعه رسائل .. ثلاثة منها الى المشائخ المذكورين أعلاه .. والبقية الى عموم الناس موضحاً أحد ارائه ..

--------------------------------------------------------------------------------

“قدر الشموع” قصيدة جديدة لغازي القصيبي.. نشرتها جريدة الجزيرة يوم الأربعاء 21-3-2007

يناديني صباكِ إلى الربيعِ ويمنعني الخريفُ من الرجوعِ

وتسبح بي عيونُك في الأماني وتغرقني عُيونيَ في دموعي

فيا أفياءُ! يا مائي وزادي ويا أفياءُ! يا ظمأي وجوعي

أيعذرني جمالك إنْ رآني وأظفار الكهولة في ضلوعي؟

أيغفر لي دلالك ما ألاقي من الطعناتِ في القلب الوجيع؟

وفيم أتيتِ؟ ما تبغين عندي؟ وهل عندي سوى حلمٍ صريعٍ؟

وهل عندي سوى عمرٍ تعاني بقاياهُ.. بمِقصلة الصقيع؟

وماذا تصنعين بموتِ شمسٍ هوتْ في الغرب.. يا وَهَج الطلوعِ؟

فيا أفياءُ! حين أغيب قولي: مَضى في موكب الليل الوديعِ

وكان كشمعةٍ.. أعطت.. وأعطت إلى أن ضمّه قدر الشموعِ

--------------------------------------------------------------------------------

“باي باي لندن” جديد الدكتور غازي القصيبي كنت في معرض الكتاب أتجول بين دور النشر.. لم يكن للدور السعودية أي حظ من هذه الجولة.. توجهت لركن مكتبة العبيكان، قاصداً كتاباً بعينة.. ولكن تفاجأت عندما رأيت روعة ما عرضوا.. وجدت كتاباً جديداً للدكتور غازي بن عبدالرحمن القصيبي.. بلا تردد.. ألتقطت الكتاب كان اسمه (باي باي.. لندن) قلبت صفحاته.. وقلبت الكتاب وقرأت في غلافه الأخير ماكتب..

كان أروع ما اقتنيت.. نظراً لشغفي بهذا المؤلف الرائع.. وفور وصولي إلى المنزل بدأت بتقليب صفحاته..

يتضمن الكتاب عدة مقالات.. هي:

1- باي باي لندن.

2- ثقافة الثقافة.

3- حوار حول الحوار.

4- نحو استراتيجية موحدة لمكافحة البطالة.

5- مدرسون في حياتي.

6- التجديد في شؤون الدين والدنيا.

7- القمة العربية.. سأعلق الجرس.

8- مملكة الشيراوي.

9- رسالة عن يوسف الشيراوي.

10- أيا فيصل! وداعاً.

وإليكم المقالة الأولى من الكتاب وهي (باي باي لندن):

ماذا تستطيع ان تقول عن مدينة قضيت فيها جزءاً من حياتك، يكاد يعادل خُمسها، وشهدت مولد ابنتك، ومولد ثلاثة من احفادك، وعرفت فيها شواهق السعادة كما انحدرت فيها الى وهدات الالم؟ ماذا تستطيع ان تقول عن مدينة عشت فيها طالباً يزاحم الناس في الحافلة لأنه لا يملك اجرة التاكسي، وعشت فيها سفيراً يتنقل بأفخم السيارات المصفحة؟ ماذا تقول عن مدينة شهدت مخاض روايتك الأولى، وميلاد عدد من دواوينك وكتبك؟ ماذا تقول عن مدينة تترك فيها حين تغادرها عدداً من أصدق أصدقائك، بالاضافة الى عدد ممن لا يستهان به من «الآخرين»؟ لا يمكن للوداع أن يكون سهلاً، ولا يمكن لكلمات الوداع أن تكون خالية من العواطف المتناقضة، ولا يمكن لاحساسك أن يكون بريئاً من مزيج غير متناسق من اللهفة إلى البقاء، ومن الشوق إلى الرحيل.

تـماديت أشـري نفيس الـكـتب
فبـالـعـلـم نرقى معالي الرتب

وأكرهت عيني عـلى سُـهدهـا
وألزمت نفسي طريق العطب

وقلت اصطبر يـا فـتـى إنـمـا
سنين ٌ ستمضي وتنسى التعب

وأكـمـلـت بـالحمد مـا رمـتـه ُ
وأسـعـدت نـفـسـي بنيل اللـقـب

فـمـا فـادني مـــا درست ولا
تحصل قــلبي عـلى مـا رغـب

فـيـا ليتني مـا شـريت الـهـنا
وقـضّيتُ عُمري أصالي اللهب

فـيـا رب جـاز الـذي غـمـنـا
وجاز (القصيبي) على ما كسب

تـشــدق (غـازي) بتوظيفنا
وقــال أزلـت عـظـيـم الـحـجـب

شـبـاب الـبـلاد بـلا صـنـعـة ٍ
وأمــــا الـمـقـيـم فـضـاءٌ رَحِـب

--------------------------------------------------------------------------------

يشهد الله.. شعر: غازي القصيبي.

قصيدة غازي القصيبي التي أثارت أزمة بين السعودية وبريطانيا

يشهدُ اللهُ أنكم شهداءُ

يشهدُ الأنبياءُ.. والأولياءُ

مُتّمُ كي تعزّ كِلْمة ربّي

في ربوع أعزها الإسراءُ

إنتحرتمْ؟! نحن الذين إنتحرنا

بحياةٍ.. أمواتها الأحياءُ

أيها القومُ! نحنُ مُتنا… فهيّا

نستمعْ ما يقول فينا الرِثاءُ

قد عجزنا.. حتى شكا العجزُ منّا

وبكينا.. حتي ازدرانا البكاءُ

--------------------------------------------------------------------------------

بعد مجزرة صبرا وشاتيلا.. شعر: غازي القصيبي.

نهرُ� من الدم..فامشي� فيه..وأغتسلي� *� � مـن الـجنابة..يا أنـثىً بـلا خجلِ
تـأملي جـثث� الأطـفال..وانفعلي!� � *� وطـالعي جـثث� الأشياخ..واشتعلي
مـاذا يـخيفك؟هل بعد الحمام ردىً؟� � *� وهل سوى الأجل المحتوم من� أجلِ؟
هـا أنت مُتّ..فقومي الآن وانتفضي� � *� قـد� يصبح الموت ميعاداً مع� الأزلِ

***
نـهرٌ مـن الدم..يجري في� مرابعنا� � *� بـلا� شـموخٍ..بلا كـبرٍ..بلا� بطلِ
مـامات فـيهِ عدّوى..مات فيهِ� أخي� � *� بـطعنةٍ مـنأخي مـسمومةِ� الـقُبلِ
مـازال� يجري وتَسقيهِ العروقُ� طلاً� � *� فالأرض� ترقص في عُرسٍ بِلا� جذَلٍ
نـهرٌ من الدم..فامشي فيهِ� وارتشفِي� � *� حـتى� الـثمالةَ..يا أضحوكةَ� الدولِ

[/SIZE

في خيمة شاعر
الجزء الأول




الجزء الثاني



العودة سائحا الى كاليفورنيا




الجنية




العصفورية




باي باي لندن



حتى لا تكون فتنة



مائة ورقة وررد



وأخيرا مع أبو شلاخ البرمائي
فقط صورة وتعليق .. وتمنيات .. رفعها من قبل ..أحد معجبي القصيبي
وهم كثر ..وخاصة الأخوة من السعودية ..والكويت ..



هو هكذا دائماً وأبداً، القصيبي، مسافر زاده الخيال، وقدرةٌ حوارية ينطلق من خلالها إلى أرجاء وتخوم وأزمنة لا تعرف حدوداً، والمرشد في رحلاته فكرٌ وعى التاريخ والجغرافية والاجتماعات والدبلوماسيات والقهريات والتداعيات وقبل كل شيء العربيات كعلوم قوامها واقع معاش في ظل الهيمنات المتعددة الوجوه والممتدة ظلالها من الأزل من بدء التاريخ المحدد بالتقويم الهجري أو الميلادي أو الفارسي أو اليهودي.
ينطلق القصيبي بتلقائية وبحرية لا حدود لها، من خلال منولوجات وحوارات يستنطق محاوره، ليجري على لسانه ما يعتلج في داخله من هموم وقضايا. وأبو شلاخ يمضي في سرد أحاديثه ومذكراته مع بدايات نبوغه ثم مرحلة الصمود والتصدي ووديعة روزفلت، وامبراطورية "أم سبعة التجارية" ونساوين في حياته ليصل إلى رحلته الغريبة حول العالم واكتشافه الجوانب المتعددة من القمر، يجول المحاور يعقوب المنضّح الشهير بأبو شلاخ البرمائي الدنيا شرقاً وغرباً شمالاً وجنوباً يقابل هتلر، روزفلت، أيزنهاور ماوتس تونغ، يزيح الستار عن أسرار مضت وعن أحداث ووقائع ورجال ونساء، وكما يجول في المكان، يجول أبو شلاخ البرمائي في الزمان مجتازاً مراحل بداية الإنسان مع وسيلة تنقله، الحجار، وصولاً إلى الطائرات والصواريخ والانترنت.

والقصيبي من خلاله يبوح بكل المحظورات، سياسية، أدبية، اجتماعية، لأنه يحق للشاعر ما لا يحق لغيره، شخصياته رموز، وعباراته رموز، ورموزه لا كغيرها من الرموز، وفلسفة الحياة، وفلسفة المعاش، وفلسفة الواقع، والواقع بفلسفته الآنية كل ذلك يمر بخفة من خلال سطور القصيبي الناطقة بالسخرية اللاذعة التي تثير مكامن وجع العربي، ووجع الإنسان حيناً لتند عنه بسمات وقهقهات أحاييناً أخرى، ولما لا، فالقصيبي يضحك مذبوحاً من الألم.






 
 

 

عرض البوم صور ali alik   رد مع اقتباس

قديم 28-02-09, 10:06 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,018
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ali alik المنتدى : الدراسات والدواوين الشعرية
افتراضي

 

الله يعطيك العافية على هذا المجهود وتوفير دواوين غازي القصيبي

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مجموعة كتب, غازي عبد الرحمن القصيبي
facebook



جديد مواضيع قسم الدراسات والدواوين الشعرية
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:02 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية