لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-07-08, 11:06 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 86793
المشاركات: 36
الجنس أنثى
معدل التقييم: فاطمه المصون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فاطمه المصون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فاطمه المصون المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





الجــــزء الـــرابع ..






مرت الثلاثه أيام .. على خير بالرغم من تصرفات نوف السيئة إلا ان الطلعة كانت في منتهى الروعه و الوناسه .. و كل واحد أخذ أهله و راح لبيته .



بيت بو محمد :

الساعة السادسه و النص صباحا
جنان _ السلام عليكم .
عبير _ وعليج السلام جنوو .
جنان _ عبور حبيبتي أخذيني معاج لا تنسين أوكي
عبير _ اوكي بس ليش ؟ لا يكون متهاوشه مع أم الخلاجين
جنان بقهر _ و في غيرهاا يبيله تأديب
عبير _ خلاص عشر دقايق ألقاج برى ناطرتني ولا بروح تعرفيني ما أحب اتنقع برى
جنان _ أقول مااالت بس .. طالعه على أخوهااا
عبير _ هييين أن ما خليته يطلع عيونج ماكون عبير
جنان _ أقول يلى يلى بسررعه
و سكرته من عبير . و انزلت تحت شافت ابوهاا و أمهاا و ساراا يتريقوون . حبت راس امها وابوها _ السلام على أحلى أب وأم بالدنيااا
بو محمد و يأشر على الكرسي الي جنبه _ وعليج السلام يا أحلى بنت في الدنياا تعالي حبيبتي
ساراا بغيره _ نحنووو هنااااا
جت جنان جنب أختهااا و همست بإذنهااا و تقلدها _ محترااااااااا
ضحكوا على شكل سارا و هي غيرانه من جنان و قعدوا يكملون ريوقهم .
ام محمد _ جنان عندج أختبارات هالأسبوع ؟!
جنان تتذكر _ لحظه يمه . وطلعت جهازها تشوف التقويم و قالت بنعومه _ لا يالغاليه ما عندي هالأسبوع .
بعدها سكتوا و قامت سارا بسرعه بتلحق عالمدرسه . و حبت راس امها و ابوها قالت _ مع السلامه .
الكل _ مع السلامة ..

ألتفت بو محمد لجنان _ جنان أستعديتي للعرس أقصد جهزتي يمه .
جنان بقلبها _ يعني محمد ما كلمه للحين ...
جنان _ لا يبا ما جهزت .
عصب بومحمد بس عطته زوجته نظرة يعني لا تعصب وأرحم بنتك ..
تماسك بو محمد _ ليش ياجنان ماكفتج الفلوس ؟ انا ماراح أقصر معاج يابنيتي
جنان و العبره خانقتهااا _ يبا أنت عارف رايي بهالزيجه فمالي خلق أروح أجهز !!
بو محمد _ يعني شنوو ؟! مافهمت فهميني يا جنان
جنان _ العذر و السموحه منك يبا . أبيك اطلقني من بندر ..
بو محمد مامسك أعصابه و صرخ صرخه هزت أركان البيت _ جنااااااااااااااااااان .
جنان من الخرعه القفشه طاحت على أرضية السيراميك وطلعت صوت مزعج و أرتجفت جنان من شكل أبوها المعصب ووجهها صفر من الخوف و حست بدموعها بتنزل و طالعت بأمهاا تستنجد بها لكن حكم القوي على الضعيف .. و نزلت أم محمد نظرهاا لتحت .. و قطع هالصمت جهاز جنان .. قامت بتوتر و طلعت لعبير .

أم محمد بحزن _ مو جذي نتفاهم يا بو محمد عالأقل حسس بنتك انها غالية و معززه مو تحسسها كأنها عاله و تبي الفكه منهااا .
بو محمد _ والله انها أغلى بناتي وزود بعد . وانا مطمن يومني مزوجها بندر . و بنتي مكرمه ومعززه في بيت ابوها و بيتهااا . و بتظل معززه يا ام محمد . بس هالي تسويه جنان دلع بنات و بتشوفينها بعد العرس .
ام محمد _ يا رييت يابو محمد . وأشوف السعادة بعيونها و تقر عيوني بشوفة عيالهاا
بو محمد و قايم _ آمين . و قولي لولدج إذا قعد يلحقني بسرعه بروح لبيت بوعوض نسيت لقوله أمس ..
ام محمد _ أبشر .



أركبت جنان سيارة أهل عبير و صوتهاا يهتز . و دموعها الوحده ورى الثانية تنزل .. سلمت و جلست بسكوت .. استغربت عبير هدوء جنان و أهتزاز صوتهاااا فألتزمت الصمت حست انها مو طبيعيه و أحد ضايقهاا مافي غيرها ساروه ماتجوز عن هالحركات السخيفه .. حرك السايق أتجاه الجامعه .. بعدها بخمس دقايق أنفجرت جنان بصوت عالي .. ماقدرت تكتمه ..
عبير أخترعت _ يماااه شفيج جنان تبجين .. ؟!
جنان ولا أكن أحد يكلمهاا . .
عبير و تهز كتف جنان _ تكلمي شفيج .. ماترديييين .؟!
جنان و تمسح كحلها مع دموعها_ مافيني شي ؟
عبير بعصبية _ لااا فيج شي كل هالدموع وماكو شي ؟ تضحكين على منوو ؟ أنا عبير مو سارا !!
جنان و توخر يد عبير عنهاا _ قلتلج مافيني شي .
عبير بشك و حاسه ان في شي بينهم _ بندر له شي بالموضوع ؟
تفاجأت جنان بعبير و طالعتها ثواني وكانت عيونها حمر ..
ماردت عليها جنان شتقول لأخته ..
عبير بثقه _ متى ما بغيتي تكلمين عن الي يدور في نفسج و كاتمته عني تلاقيني الصدر الرحب مهما يكون بندر مثل ما هو أخوي فأنتي بنت عمي بعد .
وأفتحت الباب بعد ما وقف السايق قدام الجامعه .. ونزلت و هي متضايقه ليش ما افتحت جنان قلبهاا لهاا ياما أسرار قلناها لبعض و حفظناها بس ليش هالشي بالذات جنان ماتبي تقوله ..
ألحقتهاا جنان و هي حاسه بصداع رهيب بعد البجي الي بجته ..



قعد محمد من النوم و هو ناوي يكلم أبوه بموضوع جنان .. و نزل مع زوجته بدور ..
شافوا أم محمد قاعدة بروحها تفرج على قناة المجد ..
محمد و بدور _ السلام عليكم .
و حبوا راسهاا .
أم محمد _ وعليكم السلام .
قامت بدور تكلم الخدامة تجيب لهم ريوق ..
محمد يتلفت _ وين أبوي ؟؟!
أم محمد _ أيه ذكرتي أبوك يقول ألحقه هو ببيت بو عوض عازمه عالقهوه . أخبر ياوليدي ان الصبح جاي الضحى للحريم ما دريت ان الرياجيل لهم قهوة الضحى ..
ضحك محمد بصوت عالي و سحب يد امه و حبهااا قعد جنبها _ فديت الي ينكتون .. بس يما عاد مانوصل مواصيلكم بهالحش و النميمه ..
عصبت امه _ وخر عني انا أحش وأنم يا قليل الحياا و قدامي تقولها ..
محمد حب راسها _ محشومه يالغالية و انا ما قلت انتي يمه انا أقصد الحريم ..
ام محمد و تحط يدها على راسها _ وانا شنوو مو حرمه .
محمد مات من الضحك و مسك بطنه الضحك آلمه _ أقصد بعض الحريم وانتي حرمه مافيها أختلاف هاذي ..

جت بدور و حطت الخدامه الريوق و قعدوا يتريقون وام محمد قعدت تشوف إعاده برنامج الجواب الكافي مع العلامة الشيخ صالح اللحيدان ..


:: بيت بو أحمد ::

نوف و هي بتطلع من البيت الساعه 10ولا قدامها أخوها الكبير أحمد ..
أحمد مستغرب _ شنو مو مداومه لدوامج ؟
نوف بإرتباك _ ايه تعبانه
احمد و يطالعها من فوق لتحت _ شهاللبس ماسترتي شي يا نوف . !! وين عالله طالعه وانتي تعبانه
نوف و عيونه متشتته مره على أخوها و مره عالباب . _ رر رايحه للطبيب .
أحمد بعصبية_ للطبيب و لبسج جذي . !
نوف حاسه الأرض تدور حولينها _ تت تبيني أأأروح أغير لبسي ..
أحمد بصراخ _ أذلفي عن وجهي يا .. أعوذ بالله و أخذي معاج الخدامه و قسمن بالله يا نوف أنشفتج معتبه درجه هالباب باللبس هذا لأحشي رجولج حش فاهمه ؟
نوف من الخرعه أركضت للدرج بتروح لغرفتها ..
و دقت على عهود _
عهووود انا هونت .
عهود متفاجأه _ لييش ؟
نوف وتلتفت لبابها_ أحمدوه الله ياخذه طاح علي و هاوشني على لبسي قلت بروح لطبيب و صرخ صرخه زين عقلي موجود للحين جان ما نجنيت حسبي الله عليهم من أخوان منكدين بعيشتي !!
عهود _ الحمدلله لاعندي أحد يتأمر علي لا اخو ولا أخت .
نوف _ بعد أمج وابوج مطلقين وكلهم ما يدرون عنج جت عالأخو ..أووووف ضايق خلفي ياعهود .
عهود بتقهرها _ حسافه طافج قاعدة أشوف بنات الكلية مهربين و جايين لهالمجمع ؟
نوف بحسرة _ مالت عليهم .
أوكي حبيبتي انا بنااااااام
عهود _ نوم العوافي .



في الشركة
كان بندر شايل الشغل على راسه لا أبوه ولا عمه و لا محمد مداومين فالحمل كله على ظهره و حيله منهد ..
طلب من السكرتير يجيب كل صفقات الشركه عنده بالمكتب . قعد على الكرسي و يدينه حاطهم تحت راسه يفكر فعرسه ما باقي له غير شهرين ألا و هو ولا كأنه معرس شعور عادي يحسه تجاه تاريخ ليله العمر ضحك بإستهزاء من كلمه ليله العمر . تمناها مع حبه الهنوف بنت جيرانه بس سبحان الله الرزق ما يندرابه لمين ولوين يرووح . قعد يلوم نفسه ليتني كلمت أبوي و أصريت عليه و سويت كل شي بس أخذ هالهنووف .. طق السكرتير باب مكتب بندر و أعتدل بندر بقعدته . و بصوت شوي عالي _ أدخـــــــــــــــــــــل ..
دخل السكرتير و حط هالصفقات على مكتب بندر ..
و قال _ تامر على شي ثاني .
بندر _ لا . و سكر الباب وراك وما أبي أشوف أحد فاهم .
السكرتير _ أبشر استاذ بندر .
و سكر الباب و غاص بندر بالصفقات . و قعد يشوفهااا ..

بو محمد و بو بندر يعتمدون حيل ببندر و محمد .لأن خبرتهم بالتجارة ممتازة و طبقوا المثل الي يقول " هذا الشبل من ذاك الأسد "


عالغــــــــــــــداء ...

سارا _ يبا تبي أحطلك مرق ..
بو محمد _ حطي ياأمي ..
و حطت لأمها و أخوها و بدور ..
محمد _ يما جنان كل محاضراتها ماتخلص إلا قبل العصر بربع ساعه ؟
ام محمد _ ايه يا محمد ماتطلع إلا قبل صلاة العصر بربع ساعة ..
بو محمد _ الله يوفقهااا .. و نزل القفشه وقام ..
وقال _ كثر الله خيركم ..
الكل _ عـــــــافيـــــــة ..
محمد و قام بعده على طول _ لحظه يبا أبيك بشغله ..
سارا واللقافه اشتغلت عندها_ شيبي من ابووووي !
ام محمد _ وانتي شكو اتركي عنج اللقافه .. والله بتعيشين براحه . أخذيها مني ..
بدور تشمت_ يادافع البلاااااااا
سارا _ أقول الخبر اليوم بفلوس باجر ببلاااااش ..


دخلوا غرفه المكتب و سكر محمد الباب عليهم ..والتوتر كاسيه من راسه لأخمص قدمه
بو محمد و يجلس على الصوفاا
_ شبغيت يا محمد . ؟
محمد ووجهه يعرق ._ يبا تعرف انا ما نرضى بدمعه تنزل على خد بنت من بناتك . و راسنا يشم الهوااا صح يبا ..
بو محمد بسرعه _ يخسى واحد ينزل دمعه من بناتي وهالكور يشم الهوا .
محمد سكت ثواني و نظره على رجله و رفعهاا بوجه أبوه ..
وتكلم بصوت رخيم _ طلــــق جنان من بنـــــــدر ..
بو محمد انصدم من طلب ولده .. وقال بصوت مرتفع _ محمد ..
محمد _ سم ..
بو محمد _ شفت شي مو طيب على بندر ؟!
محمد _ لا
بو محمد _ بندر مووو محافظ على صلاته ؟
محمد استغرب من هالأسئله _ لا ... بالله انه محافظ وكل صلواته بالمسجد ..
بو محمد _ أخلاقه فيها شك ؟
محمد _ لااا
بو محمد عصب _ أجل اطلع برى ياولد أمك .
محمد جا بيتكلم بس ابوه عصب و صرخ _ قلتلك أطلع بـــــــــــــــــــــرى ..
جا محمد لأبوه بسرعه و حب يده و راسه ..
محمد بإنكسار لأبوه _ انا آسف يبا و سامحني ما قصدت أفرض راي على رايك و لا بمشي كلمتني على كلمتك .. بس يبا جنان تغيرت مو مثل قبل ماتلاحظها يبا .. ؟ وين جنان ام المقالب ؟ وين ضحكاتها الي تملى البيت ؟ يبا احنا قاعدين نذبح روح جنان بهالزيجه .. مانبي نغصبها على شي بعدين إذا ماحصل توفيق بينهن .. تقولنا انتم السبب انتم رميتوني . حتى لو ماقالت بس بتقتلنا بنظراتهاا المكسوره ..
سكت محمد وحب راس ابوه .. بو محمد _ خلصت .
محمد _ ايه يبا
بو محمد _ لو ماهو بندر جان أخذت رايهاا . هذا بندر أعرفه مثل ما أعرفك .. رجال يعتمد عليه .. رجال قادر على تحمل المسؤولية .. رجال عنده سعه صدر وسييع .. رجال يكرم ضيفه .. رجال لا دش بالدواوين الكل يقوم له من سمعته الي مثل المسك .. رجال بأهل بيته كريم ..و أنا بعطيه أثمن ما عندي و جنان والله ثم والله وكاني أقوله لك يا محمد بعد أمك جنان أغلى بناتي و عشانها الأغلى حجزتها لبندر .. ولا سوالف البنت لولد عمها ماتمشي معي جان انا زوجتك عبير من زمان أو حجزتها لك بس لاني أعرف بندر بيحافظ على جوهرتي ..
عندك شي ألحين ؟
محمد _ سلامتك يبا ..

طلع محمد من المكتب بيروح يقيل شوي قبل صلاة العصر ..
شاف أمه و بدور و سارا يشربون جاي و يسولفون ومن سكر باب غرفة المكتب و الكل سكت بعد ما شافوا وجه محمد مصفووق . قامت أمه له وأبتسم لهااا محمد يعرف ان هالقلب الحنون مهما كبر ولدها في السن إلا أنه بنظرها صغير .. و قرب منها و حب راسهااا . قالت بهمس له _ شفيك يما وجهك ما يبشر بالخير .؟!
محمد ويطالع ببدور و سارا _ مو ألحين يما انا بقيل و بالعصاري أقولج شسالفة .. تامريني على شي يا الغالية ؟
أم محمد حبت جبهة ولدهاا _ سلامتك يما ..
حب يدها و راسها _ الله يسلمج . وصعد لجناحه ألحقته بدور و هي تقول بقلبهااا _ الله يستررر وجه يخرع لا يكوون بيتزووج علي .. يسويهاا محمد .

دخلت عليه بغرفة النوم بس كان موجود بحمامهم الخاص ' أكرمكم الله '
و قعدت على السرير تنطره يطلع و اطقطق أصابعهاااا . طلع محمد و يمسح وجهه بالمنشفه .. و ضحك بوجهه زوجته .. شافها معقده حواجبها و أطالعه . .
محمد يبتسم _ حبي ليش هالتعقيدات ؟
بدور بقهر _ قولي من آخرتهاااا
شسمهااا ؟ لا يكون نوف
محمد ما فهم _ هاااا
بدور و تهز أرجولها _ من قال ها سمع يا محمد ..
وراحت له ._ يا قسى قلبك يا محمد شلون تجيب لعمور و عثوم و عواشه مرة أبوو اتصبحهم بطراق و تمسيهم بطراق شلوون سمح لك قلبك ؟

أستوعب محمد و طلعت من عنده ابتسامه _ شكوو نوف بنت جاسر بالسالفه ؟
بدور عصبت _ زين ليش ضحكت ؟ هااا
بحركه طفوليه من محمد بسرعه حط يده على فمه _ خلاص ممم جذي تبين ما راح أضحك ..
بدور و ادور حولينه و بصوت هامس ( حرام جذبت الجذبه و صدقتها ) _ محمد انا قصرت فحقك .. قولي عالأقل أصلح أخطائي و أتفداها مو تحط علي نسرررة ..
مسك يدهااا و قال _ والله مافي مره توصلج بس انتي الله يهداج فكرج راح بعيد .. والسالفه تخص ناس .. والله يوفق هالناس لأنهم يستاهلون كل خير ..
بدور بشك _ والله
محمد يبتسم _ والله
طقت صدره بخفه _ أشوى على بالي ...
محمد حب يطينهاا _ وإذا إذا طقت في راسي بخليج أنتي تدورين لي .. الأقربون أولى بالمعروف ..
بدور بصرخه قهر _ محماااااااااااااااد
ركض محمد لفراشه بينام قبل لا تاكله .. و دخل الفراش و طلع راسه لهااا وقال _ أحبج لا عصبتي .. ويلى طفي النور و اطلعي برى ..
بدور _ عنااااد بقعد عندك و الليت ماراح يتطفى ..
محمد بتعب _ والله تعبان بدوره..
ارحمته و طفت الليت و طلعت ..و طيف ابتسامه بفمهااااا ..



@@@ الجامعه @@@


عبير و جنان في الكافتيريا يتغدون ..
عبير _ بتروحين معاي ولا بتروحين مع سواقكم ؟!
جنان _ شكلي ثقيلة و غثيثه اليوم معاج .. لا برووح مع دريولناااا .
عبير حبت تقهرها _ وفرتي علينا ..
جنان طقت راس عبير بجنطتهااا
_ صج ما تستحييين !! مالوومج أخت أخوج ماعندكم ذرة من الذووق ..
عبير معصبه _ أحنا ماعندنااا ذووق !
جنان طلعت لسانهاا لعبير _ مالت بس ..
عبير و بتحرج جنان دقت على بندر . سكتت جنان عبالهاا بدق على سواقهم .. بعد ثواني ولا عبير تكلم ..
عبير و وأطالع بجنان _ السلام عليك شلونك ؟
بندر شاف أخته تدق عليه و هو توه داش غرفته بيريح من الإرهاق والتعب الي أهلكه في الشركة ..
رد عليهاا _ وعليج السلام . انا أزقح ..
عبير _ دووم يا خوي . وينك ألحين . ؟
رفعت جنان حواجبهااا يعني الخبلة داقه على يا بندر يا جاسم .
بندر و متمدد على السرير و يحك ذقنه ماله خلق لسوالف أخته الي ما تخلص .
بندر _ والله انا ألحين متمدد عالسرير ابنااام تعبان حدي .
عبير و تمثل الصدمه _ بعيد الشر عنك . جعلهاا فعدوينك إن شاء الله ..
قهقه بندر من خبال أخته .. وقال _ يابنت مافيني إلا العافية بس ارهاق و تعب خفيف من الشغل .. انتي للحين بالجامعه؟
عبير _ ايه يابو عذبي كنت أبيك تاخذنا بس مدام انك تعبان خلاص أنروح مع السايق ..
جنان وجهها أحترق من الحرارة و دقات قلبها سريعه ..
و نزلت نظرهاا لأكلهااا . ماتبي بنت عمها تلاحظ ..


استغرب بندر من كلمة " تاخذنا " و قال _ ليش منو معاج ؟
عبير_ في غيرهااا لزقه عنزروت بنت عمك جنان .!
جنان بشهقة عالية و قالت _ أيا بنت الذيناااا
عبير و معاها بطل ماي _ قولي الذين آمنوااا قولي آمنوا لا أكت عليج الماي !
جنان أخترعت من عبير و استحت من ولد عمها أكيد سمعها .. قالت _ الذين آمنوا أرتحتي ألحين ..
عبير _ ايه جذي . ما تمشين إلا بالماي ..

سمع بندر شهقه جنان و هوشتهن مع بعض و قال لعبير _ أقول عبير انا مو ناقص عوار راس . و قولي لجنان لا تشاهق مو زين بالنسبه للصحه أوكي .. يلى مع السلااااااامه
عبير تفشلت من أخوها حتى ماقال سلميلي على جنان خلاص البنت زوجته بالثبوتات المفروض يسأل عنهاا_ إن شاء الله و الله يسلمك ..


جنان بقهر _انتي سخيييييفه و تاااافه يا عبير ..
عبير _ وويييي ليش شمسويه ؟
جنان _ داقه عليه عشان ياخذنا اصلا لو جا ماارضى أركب معاه . .
بعدها تذكرت و قالت بخوف _ زين هو شخباره شفيه تعبان شنو صاير له عسى ما شر ؟
عبير_ بل عليج شوي شوي لهالدرجه خايفه عليه ماعليج منه يزقح الحبيب .. مثل الحصان لا تخافين عليه ..
انحرجت جنان من تسرعهااا و قالت بهمس _ بعيد الشر عنه
حبت عبير تحرجها زيادة _ شقاعدة تقوولين .
وطقت جبهتهاااا _ يؤيؤيؤ نسيت .. حبيب الروح يسلم عليج ( تجذب عليها ) و يقول قولي لجنان لا تشاهق مو زين لهاا بعد من ألحين خايف عليج شعلييج يا معوووده
جنان واللون الأحمر صابغ وجهها _ الله يسلمه .
و ترفع يدها للسما _ و يرزقج يا عبير بالرجال إلي يحسن معاشرته لج و يكرمج و ترتاحين معاه ..
عبير بدفاشه _ بس هذا الي طلع منج !!
جنان بصدمه _ امبييييه زين شتبين عشان ادعيلج ..
عبير و اطالع فالسما _ ابي راكب حصان أبيض و شعره طويل شوي و اسمراني و طويل و مفتول العضلات و و و بعد شنوو شنوو ؟
جنان وصلت عندها وقامت بتطلع من الكافتيريا _ الحمدلله عالعقل ترى العقل نعمة ..أحمدي ربج عليهاا في ناس مجانين و محرومين من هالنعمة فأحمدي الخالق عليهاا و قومي يلى ريحه الكافتيريا خانقتي و جبدي لايعه ..
عبير و تشرب عصير المانجا _ لحظه بس شربه ..
جنان _ حسبي الله عليج جم عصير شاربه حشى ألي يشوفج يقول عندكم مجاعه في بيتكم .
شرقت عبير بالعصير _ كح كح كح كح كح .. قل أعوذ برب الفلق من شر ما خلق و من شر غاسق إذا وقب و من شر النفاثات في العقد و من شر حاسد إذا حسد ..
جنان ابتسم لبنت عمهااا و قالت _ أحبببببببببج
عبير _ وفري هالكم الهائل من الحب لزوجج . انا مو محتاجه له ..
جنان و تاخذ كتبها من عند الطاولة ماتبي تبين لهفتها لبندر_ اوف شهالبندر الي ذبحتيني فيه ..
عبير بتحرها _ بندر مافي أحد يوصل مثله . رجال شهم شاعر جميل ناجح في شغله حنون حبيب مرهف الأحساس وذو الأحساس بكبره ..
جنان تقاطعهاا _ بس بس وصلتيه للسما ...و آخرتها .. سكتت جنان
عبير _ شفيج سكتي ؟!
جنان تتهرب من نظرات عبير المتفحصه لملامحهاا _ مافي شي بس مو شكل السايق تأخر عليناااا ؟!
عبير تأكدت ان بجي جنان بندر له دخل فيه . بس طوفتهااا على جنان مردها بتعلمهاااا ..
عبير و تخصرت_ مو جنج بتروحين معاي !
جنان وتقلدها و تخصر _ ايه و غصب بعد عندج مانع ؟
عبير _ أكيد ماعندي مانع إذا الأرض ما شالتج عيووني أقصد عيون بندر تشيلج ..
جنان طقتها عالخفيف بكتفهااا عبير _ آي عورتيني وانا صاجه إلا عيوني أبيهم...
بعدها بثانيتين ولا السايق داق على عبير عشان تطلع .. و طلعوا بسلام من الجامعة ..




الساعة الرابعه عصرا ..

ام بندر _ تصدقين أرجولي ذبحتني من كثر ماروح من محل لمحل ..
أم محمد _ ما تقصرين يام بندر بس ليش ماتخلين عبير تساعدج ؟
ام بندر _ عبير والله انها مسكينة و ما قصرت معاي و أحيانا والله تروح بروحها ..
ام محمد _ الله يوفقهااا ياريت سوير تاخذ من عقل عبيرشوي
ام بندر ضحكت مسكينة ام محمد شكلهاا ماتعرف عبير عدل _ ليتهن كلهن ياخذ العقل من جنان يام محمد ولا عبير حالها ما يختلف عن حال سارا ..
ضحكت ام محمد و تمواا يسولفون عن أمور كثيره .


جنان قعدت من النوم و نزلت تحت لابسه برمودا قطن وسيع أبيض و بدي تفاحي أخضر و شعرها رابطه من فوق و مسويته مثل ذيل الحصان . . و هي نازله بتروح للصالة و لا محمد داش البيت و شايل معاه ملفات . . أبتسم لهااا أما هي نغزهاا قلبها صح انها تبي تطلق من بندر عشان هو يرتاح ولا تبي تنفرض عليه لكنها تحبه .
و بنفس الوقت تبيه لأنها عايشه على أمل انه بيتحسن بس كل ما تتذكر حديثه عنهاا تصر على طلبها بالطلاق و هذا طبع بني آدم ما يحب يكون غثيث و مفروض على شخص ..قعدت تفكر ليش محمد ضحك أكيد وافق أبوي على طلبي بس انا أبيه وماراح أتزوج أبد لو شيصير . ؟! هذا بندر الغاالي الي انولد حبه مع عدد عمري كل ما أكبر يكبر حبي . و هذا حبي حب عذري حب البنت لولد عمها بدون خرابيط مكالمات ولا طلعات و أشياء تغضب الرب بعد .. و حبي كتمته بصدري لا قعدت أفضح عمري و أنزل راس أبوي و أخوي بالتراب .. دخلت جنان بدوامه المتناقضات و مر طيييف نوف بشكل عالسريع و كشر وجهها . و لا محمد بصوت بعال _ جناااااااان وين وصلتي ؟
جنان برجفه _ ها ..
محمد _ لا تقولين ها قولي نعم .
جنان بنعومه _ نعم أستاذ محمد .
محمد حب يحرجها _ شفيج سرحتي .. و قعد يغمزلهااا
جنان انحرجت و كبس وجها صار إشارة مرور _ اممم ما سرحت .
محمد _ اي أمبين .
وألتفت شاف امه ماسكه التلفون و تكلم ..
محمد _ الوالدة تكلم منو ؟
جنان بتستخف دمها _ ماعندنا بالبيت وحده والده ..
محمد _ خخخخخ لا تعيدينهاا سخيفه و قديمه بعد ..
جنان بتوتر _ مادري توني نازله . أقول محمد كلمت ابوي عن موضوع بندر ؟
محمد بجديه _ ايه كلمته ...
جنان بسرعه _ زين شنو قال ابوي ؟
محمد و يمسك يد جنان و قعدوا على الصوفااا ...
محمد _ جنان الوالد عصب وقال لو مو بندر جان أخذت رايهاا بس هذا بندر تربيتي .. و انتي يا جنان صلي الأستخارة .. الله سبحانه و تعالى ما نزل شي إلا و له حكم .. و صلاة الإستخارة تبعد عنج الشر و ترشد الخير لج .. و عيشي حياتج مع زوجج بما يرضي الله فالمرأة الصالحه لها دور كبير في حياة الرجل .. و تذكري ان في حديث ان المرأة إذا رضا عنها زوجهاا تدخل من أي باب من أبواب الجنة الي تبيه ..
جت جنان بتكلم . لكن محمد حط يده على فمها بمعنى اسكتي ..
فحاولي تكسبين زوجج و بندر أعرفه ماراح يقصر معاج رجال بمعنى هالكلمه ..
جنان حاولي تطيعينه بما يرضي الإله .. فالله يرضى عليج و هم زوجج بيرضى عليج ..
عندج كلام يا جنان .. ؟!
تقدمت جنان صوبه و حبت خشمه و ضحك محمد من تصرفهاا العفوي و قالت بصوت مهزوز_ جزاك الله خير يا خوي. نتوكل على الله العلي القدير .. وقعدت تبجي .. محمد و منحرج منهاا _ والله ياجنان كلمته بس مارضى و حتى طردني حاولت فيه بس سبحان الله الزواج قسمه و نصيب و هالبندرووه بالذات طلع من نصيبج ..
و حب يضحكهااا قال _ يختي مادري ابوي شنو شايف ببندر عشانه مصر عليه ؟
جنان ضحكت بضحكة ممزوجه ببكاء _ محمد بس ..
محمد رفع راسها _ أرفعي راسج و قال الله تعالى ( و عسى أن تكرهو ا شيئا و هو خيرا لكم و عسى أن تحبوا شيئا و هو شرا لكم )
جنان _ و نعم بالله ...
فجأة سمعوا ضحكة أم محمد بصوت عالي و تقول _ بس خلاص أرحميني يامره . أقول شكلج مطوله و عيالي صارلهم نص ساعه عندي وانا أكلمج يلى مع السلامة ..

سكرته من أم بندر و قالت _ هاذي ام بندر تسلم عليكم ..
الكل _ الله يسلمها ..
ام محمد شافت وجه جنان _ جنان شفيج يمه أحد مضايقج ؟ و قامت لها و لا جنان تضحك تحاول تغير السالفه.
محمد بيلهي أمه _ شخبارها ام بندر و شخبار عبير ؟!
ولا على نزلت بدور و تخز محمد _ قلنا ام بندر مرة عمك . بس عبير ليش تسأل عنهاا ؟
الكل مات ضحك عليهاا ..
بدور _ شفيكم تضحكون وانا صاجه شكو يسأل عن بنت عمه ؟!
محمد _ لااا تخافين عبور مثل جنان يعني مثل أختي .
بدور و رافعه حاجبها _ عبووور هااا ؟!
أم محمد و تبتسم _ تعالي يا بدور شنو بتظلين واقفه عالدرج جنج حارس عمارة ..
و تأشر لها بمكان جنبهااا جنان ماتت ضحك على بدور و هي تعطي محمد نظره شر ..
بدور انتبهت لضحكة جنان و قالت بدلع _ خااااااااااااااله ..
و مشت عالسريع لخالتهااا و قعدت عندهاا . محمد فاتح عيونه بوسعهاا مستغرب ( مسكين ما سوى شي ) _ ما سويت شي يمه ؟!
أم محمد تغمز له _ خلاص أقطعواا سيرة عبير عنااا ..
جنان خف ملامح البجي عنها و قالت بدلع _ يا عيني يا عيني على ألي يغارون .. و تلتفت لأخوهاا و قالت _ أفرح أفرح يااا عم شعليك عندك مره تحبك و تغار عليك ..
انحرجت بدور قدام خالتها ..
أما محمد شاق الحلج من الأذن للأذن .. وقال _ أحم أحم أصلا هذا وجه أحد ما يغار عليه ..
ياااااشين الواحد إذا فيه طفرة من الثقه ..
كلهم ألتفتوا لها و هي واقفه عالدرج .. ورابطه عنقوصين و امبين انها توها قاعده من النوم ..
محمد يقلدها _ ياااااشين الجهال لا تكلموا عند الكبار . و خاصه عند الرياجيل ( يقولها و هو صاك على اسنانه يعني حسي على دمج و أحترميني انا أخوج الكبير )
سارا طلعت لسانهاااا له و سوت حركات بحواجبها بتقهره ..
ام محمد ما حبت حركات بنتها _ عيب يا سارا هذا أخوج الكبير .
محمد و يحك ذقنه _ لا أبشري يمه ألسانها هذا بينقص في يوم من الأيام ..
جنان تهز راسه يعني تعالي له و حبي راس أخوج نزلت سارا ووصلت عند أخوها و مدت يدها له و قالت _ كااااااااااافك
مد لها محمد يده و حطت سارا يدها فوق يده و اسحبته لها عالخفيف و حبت خشمه و جبهته و قالت _ حمودي انا اسفه ..
محمد حس بحنان خواته و حبهن له .. فأبتسم لها و حظنها عالخفيف _ مقبوله بس ما تعودينهاااا مرة ثانية ..
بدور بغيرة _ بس خلاص سارا روحي شوفي عواشه من اليوم تقول ابي سارا ..
جنان منصدمة وقالت بصوت عالي _ ياويل حظك ياخوي تراها أخته ..
سارا راحت لبدور _ محتراااااااااا
طالع محمد بدور و ضحك شكلهاا شوي و بتنفجر .. و ماشي للدرج _ مع السلامة ..
ام محمد لسارا _ يمه روحي استعجلي الخدامه عالقهوة ...ما صارت ..
سارا و تأشر على عيونهااا _ من عيوني يام محمد ..






// بيت بو أحمد //

بو أحمد يرحب الضيوف بوخالد و ولده خالد ( رفيج بو أحمد ) بديوانيته و أحمد يصب القهوة للرياجيل ..
بو أحمد _ هلا و الله ببو خالد وينك يا رجال عنا ؟
أبتسم بوخالد _ والله الدنيا لهتنا عن أحبابناا و كاهي بنفسهاا جابتنهااا لهم ....
بو احمد _ الله يحيك يابوخالد و شوفتك والله تشرح الصدر ..
بو خالد _ ماعليك زود و بيض الله وجهك ..
و يلتفت لأبو أحمد _ هذا ولدي خالد دكتور طب ..
بو أحمد _ يا هلا بالدكتور شخبارك ؟
خالد _ هلا بك يا عم ..
والله تمام .. و انا بخير بشوفتك الميمونة ..
بوأحمد _ تسلم تسلم ياولدي . إلا أنت شنو تخصصك بالطب ؟
خالد _ جراحه يا عم ..
أحمد _ شهادتك من الخارج ولا من أهنيه ؟
خالد و يعدل قعدته _ لا من بريطانيا وانا خوك ..
أحمد و يصب القهوة لأبوه_ يلى بالتوفيق ..
بو خالد بصوت جهوري _ يا بو أحمد أحنا جينا نطلب القرب منك و نسبكم يشرف و النبي صلى الله عليه وسلم قال " تنكح المرأة لأربع لمالها و لنسبها و لجمالها و لدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك " وانا أتقدم بخطبة ولدنا خالد على بنتك نوف و إن شاء الله يطرح البركه بيناا .
بو أحمد _ هاذي الساعة المباركه يابوخالد .. بس الشور شور البنت ..
بوخالد _أكيد يابوأحمد احنا ما نرضى نجبر البنات على زواج ما يبنه .. و هذا الي أمره دينااا ..
وأن شاء الله الرد يكون أمبجر عشان نعجل العرس ..
ابو أحمد _ ابشر ابشر يابوخالد .
و بعدها بخمس دقايق طلع بوخالد وولده من ديوانية بوأحمد ..





بندر في سيارته متجه لبيت عمه عشان ياخذ الملفات حقت الشركة و هو يكلم محمد ..
بندر _ الشرهة مو عليك الشرهة علي ألي طاق طريق عشان آخذ الأوراق ولا المفروض انت تجيبهاا لي ..!
محمد _ تصدق اني أكتشفت فيك صفه ؟
بندر _ و إلي أهي ؟
محمد _ صفه مذموومه ؟
بندر نفذ صبره _ زييييين قولهااا.
محمد _انك مناااان مع مرتبه الشرف ..
صك بندر التلفون بوجه محمد ( هذي طريقه بندر لا عصب يصك التلفون بوجه الي نرفزه عشان ما يتكلم بألفاظ جارحه )
بندر بقهر_أخخ صج ما يستحي ..
و شغل شريط للشيخ ماهر المعيقلي و هو يقرأ سورة الأحقاف ( انصحكم بسماعها )
حس بإرتياح و طمأنينة و سكينة ...
لي وصل قدام باب بيت عمه و نزل ..





محمد يصعد الدرج و يقول لسارا _ ليش ما تنامين ؟ مو ابركلج من هالصور المتحركة ؟
سارا _ ما جاني النوم ..
محمد _ خلاص قولي للخادمة تسوي قهوة بندر بالديوانية ..
سارا _ إن شاااااء الله ..
و قالت للخدامه ولا جنان طالعه من صالة الضيوف كانت تكلم بالتلفون الثابت..
جنان كانت لابسه بيجامه حمرا و عليهاا قلووب و فاكه شعرها على طوله ..
جنان و خلاص عيونها بتقفل وتقول لسارا _ الساعة ألحين 10 ومانمتي ؟
سارا _ أوكي بنام بس خل يخلص هالتوم و جيري ..
جاتها فكرة جهنمية و طقت جبهتهاا _ ايييه تذكرت محمد يبيج بالديوانية ضروري ..
جنان باستغراب _ شيبي مني ؟
سارا بسرعه _ مادري بسرعه روحي له شكله مستعجل ..
جنان راحت للديوانية .. شافت ليتها منور .. و ادخلت الديوانية ( نظامها ديوانيتين داخلات ببعضها الاولى ديوانية متوسطه ثم باب يدخل على ديوانيه كبيره) جنان بخطوات خفيفه شافته مو موجود بالديوانية الأولى قالت أكيد بالكبيرة و دخلت و صرخت _ سبراااااااااايز
و لا تشوف بندر الي وقف و هو مخترع و قعد يدور حول نفسه و شكله متوهق و معصب منها
بندر و صوته يالله يطلع و يأشر لها _ نحاااااشي لالالا تعااااااااااااالي لالالا..
الأخت تنحت و فمها مفتوح و بسرعه جا صوبها و مسك يدها بعصبية و قال لها _ شمدخلج هني ؟
جنان بخرعه و إنحراج _ م م م محممم د يبيني ..
بندر و ضاغط على اسنانه _ جذاااابه شلون محمد يسوي جذي !

جنان بعوار _ آآآي اترك يدي يا بندر ..

ولا تسمع صوت رجال جاي بيدخل الديوانية الي هم فيهااا وقال بصوت جهوري _ وراك وراك يا فهد الأهل هني بالغلط دخلوااا .. بعدها سمعوه يقول _ أوكي .. انا طالع ..
جنان بألم _ بندر شفيك اقولك أترك ايدي !! عورتني ..
بندر ترك يدها بسرعه و خزها من فوق لتحت _ محمد قالج تعالي هني ؟
جنان بتوتر _ لاا بس سارا قالت محمد يبيج بالديوانية ضروري ..بندر وفهم حركات هالسويروه .. وقال_ بسرعه اطلعي قبل لا يشوفج أخوج اهنيه و ابتلش انا .. !
طبعا هالكلمة بالنسبه لبندر عادية ولا لها أعتبار عنده .. لكنهاا تطعن قلب وليف صادق الحب لكنه مجرووح ..
جنان لفت عنه و مشت كأنهااا منومه مغناطيسية و عيونها مركزه على فراغ .. لي طلعت ..
بندر تنفس بقوة و قعد على الكرسي و فك أزارير دشداشته و حذف شماغه و عقاله ..
و تنهد . _ آه شسالفتج يا جنان .. ! وسارا دواها عندي .!
و دق على رفيجهم فهد ..

جنان أدخلت الصاله شافت سارا قاعده وشكلهاا تنطرهاا وقفت سارا و راحت لجنان و أضحكت و هي تقول _ عليييييج وااااااااااحد ..
جنان فرغت طاقتهاا المكبوته في صدرها و قهرها من كلمة بندر و طريقه تعامله معها بطراق محترم على خد أختهااااااا
سارا بصدمه حطت يدها على خدها الحار تحس يشتعل نار من كثر حرارته و نزلت دموعها _ ليييش يا جنان ؟
جنان بحقد على حركتها السخيفه طنشتهااا و صعدت فوق لغرفتهاااا ..
سارا من هول الصدمه قعدت تبجي بصوت مسموع و راحت ركض لغرفتهااا ...

نزل محمد و معاه الملفات .. و مالقى سارا و راح للمطبخ شاف القهوة مجهزه و الخدامه مو موجوده .. فأخذهاا للديوانية

بندر و فهد قاعدين و ماخذين راحتهم عالآخر ..و فاصخين الشمغ و القحفيات و متمددين على الغنفات ..
دخل عليهم ولا بندر يتطنز _ الله بالخيييير جان طولت بعد !
فهد _ اي والله ..
محمد و ينزل الصينية و يقعد يصب لهم _ أعذروني عالتأخير لأن الملفات الأهل نسواا وين حاطينهااا ..
بندر و تذكر موقفه مع جنان و قعد يحك شعره عالخفيف و هو سرحان ..
محمد انتبه له و قال لفهد _ يقهرني لا سرح .. ودي أعرف شنو يفكر فيه ..
فهد و بجرأة _ بعد عرسه بعد شهرين أكيد بيفكر و بيسرح على كيف كيفه ..
محمد و الدم يغلي و ماحب يجرح رفيجه _ أقول لو انك ساكت ابرك لك .. سكت دهرا و نطق كفرا ..
فهد حس بضيقه محمد من رده _ أسف يا بو عمر ماكنت أقصد بسوء و هي بس زله لسان ..
محمد _ مقبول يا فهد .. إلا أقول منت ناوي تزوج بعد . انا و تزوجت و بندر خلاص بينظم لي و انت متى بتودع هالعزووبه ..
ضحك فهد بصوت عالي انتبه له بندر و قال مستغرب _ شسالفة ؟
محمد لا إراديا حرك يده _ اسكت انت كمل سرحانك .
انحرج بندر الظاهر طول بالسرحان .. فحك خشمه من الفشيله و ابتسم _ ما سرحت ..
فهد _ امبين يا بوعذبي .. من اليوم واحنا من سالفة لسالفه و انت بس تحك شعرك و تطالع الثريا ...
بندر و يعدل قعدته _ خلاص توووبه يا عيااااال ..
فهد و محمد مع بعض _ عياااال بعييينك ..
و استمروا بالسوالف و الضحكات ..






+++ بيت بو أحمد +++

غرفه نوف ..
ام أحمد و تمسح شعر بنتهااا _ نوف خلاص كبرنا أحنا و كبرتي معانا يا بنيتي و البنت من تكبر تروح لبيتهاا بيت زوجهاا لأنها في بيت أهلهاا تعتبر ضيفه مؤقته .
نوف و تعدل بالجلسه _ يعني السالفة سالفة خطبه ..
ام أحمد _ اي يا أمي في دكتور متقدم لج ..
طيف بندر مر قدام عيون نوف و أبتسمت ..
امها أرتاحت شكلها موافقه ..
وقفت بتطلع و قالت _ يعني أقول لابوج انج موافقه على خالد !
نوف بثقه _ لا منو قال اني موافقه ..
ام أحمد بعصبية _ نوف شوفي عمرج بالأول .. لي متى بترفضين الرياجيل و كل واحد أحسن من الثاني ..
قاطعتها نوف _ ما راح أخذه قلتلج ما راح اخذه ..
صرخت امها عليها _ زين لي متى ؟!
نوف و ترتجف من الغضب _ ألي أبيه باخذه أرتحتي ألحين
.. و لفت وجهها عن أمهااا بكل تكبر و علوا ..
أمهاا بقهر و توطي صوتها _ نوف يا حبيبتي الدكتور ما يتعوض دين و أخلاق و شهاده و جاه ومال .. كل أم و ابو يتمنون لبنتهم رجال بهاذي المواصفات ..و كاهي النعمه جايتج لباب بيتج لا ترفسينهااا يا نوف ...
نوف _ قولي لأبوي مابيه ..
أم أحمد و تزم شفايفها _ هذا آخر جواب ..؟
نوف برجفه _ ايه
أمها _ زين قعدي فكري يوم يومين ..
نوف _ قولي لأبوي مابيه ..
طلعت امها و تقول بصوت مسموع الله يهدااااج يا نوف ..







أحمد بعصبية _ على أي أساس ترفضه .. تحمد ربهاا ان واحد مثل أخلاق و دين خالد جا يفكر فيهااا ..
بو أحمد _ لا روح طقهااا بعد .. شاطر والله . الراي بالأول و الأخير لها انا أنت أمها مالنا شغل فحياتهاا الخاصه .. و الرزق جاي إن شاء الله ..
أم أحمد _ انا بعرف ليش ما تبي تتزوج كل من جا يخطبها ترفضه ..
أحمد _ يبا انت مدلعهااا بزياده أجبرهااا .. لا تخليهاا تاخذ راحتها بهالزواج . ألحين ترفض و بترفض و بترفض بعدين بطق الثلاثينات عاد شبتستفيد من هالرفض و منو الرجال الي يبي زوجه ثلاثينيه .. ماااااكو يبا .. يبا و كلام الناس ما ترحم و أغلب رياجيل فريجنا تقدموا لها و أرفضتهم وألحين بيدرون و يالله منو بيفكنا من ألسنتهم ..
بو أحمد و قايم _ مناة عيني أشوف بنتي عروس و مستانسه بس انا أجبرها لا يعني لا .. و الله ان ارادها تتزوج بتزوج لو رجال ساكن بأمريكا محد عارف وين نصيبه ..
أحمد _ يعني خلاص بترفضه ؟
بو أحمد _ أكيد البنت رافضه . و الله يرزقنه ببنت الحلال الي تسعده .
سكتوا بعدها و طلع بوأحمد و طلع معاه أحمد ..




..

 
 

 

عرض البوم صور فاطمه المصون   رد مع اقتباس
قديم 03-08-08, 12:59 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2007
العضوية: 27124
المشاركات: 1,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: reem99sh عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 45

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
reem99sh غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فاطمه المصون المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

كثير حلوة .....ننتظر البقية ربي يعطيك العافية

 
 

 

عرض البوم صور reem99sh   رد مع اقتباس
قديم 04-08-08, 02:46 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 86793
المشاركات: 36
الجنس أنثى
معدل التقييم: فاطمه المصون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فاطمه المصون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فاطمه المصون المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

reem99sh

ربي يعافيك .









// الجزء الخامس //

@ بيـــــت بو بنـــــدر @


بندر و أم بندر و عبير قاعدين يتريقون ولا عبير تضغط على رجل بندر .. ألتفتلها و عطاها نظره مستغرب من حركتهاا أبتسمت عبير له أهني بندر حس فيهاا شي و قال بهمس _ شفيج بغيتي تقطعين اصابعي . ؟!
عبير تفشلت منه _ أممم لك ولا للذيب ؟!
بندر _ أول قولي شنو بعدين أفكر ..
عبير أنقهرت و بزله لسان _ صج ما عندك ذوق أيه والله معها حق جنان يوم تقول انك عديم الذووق ..
بندر و عيونه بتطلع و غص بلقمته _ كح كح ..
أم بندر _ أسم الله عليك .. هاك هاك قلاص الماي ...
عبير بخوف _ أييييه ماكنت أقصد بندر ..
ام بندر وتطالعها بشرر _ أنتي شقايله لأخووج ؟
عبير _ كنت أتغشمر معاه ..
بندر وعيونه حمر و تدمع _
خلاص قولي شبغيتي ..
أم بندر _ شعندكم ؟!
عبير _ يمه ابي بندر يوصلني للجامعه .
بندر _ لا والله و السايق شفايدته ؟!
ام بندر و تذكرت _ ايه نسيت لاقولك فاطمة أخذت السايق بتروح فيه للمستشفى ..
بندر معصب _ وليش ماراحت مع زوجهاا ؟!
أم بندر _ جاسم عنده دوام .
بندر_ وانا بطالي ماعندي دوام .
أم بندر _ بندر شفيك معصب . ؟
ود أختك وبعدين جامعتهااا مو بعيده عن الشركة .. ليش مسوي من الحبه قبه ...
عبير حست مكانها بينهم غلط . و انهاا السبب فهالشوشرة .. و قالت بخوف واضح _ انا اسفه .
بندر و يتمالك نفسه _ قومي جدامي ألحين ..
ام بندر انقهرت منه _ خل أختك تريق ..
عبير قامت بسرعه _ لا يمه انا خلصت .
بندر قام و قبل لا يطلع ماهانت عليه أمه يطلع وهي زعلانه عليه فحب راسها _ سامحيني يا الغالية تعرفين بنتج ترفع الضغط ..
أم بندر لانت ملامحها _ رح الله يحفظك و لا تعصب على أختك ..
بندر _ ان شاء الله ..
عبير ودها تنحاش قبل لا تقول ان جنان بتروح معاهم _ بندر.
بندر بصبر _ اللهم طولك ياروووح نعم ..
عبير _ نعم الله عليك .. جنان ..
بندر _ شفيهاااا جنان بعد؟
عبير _ بتروح معانااا ..
بندر و الشرر يتطاير من عيونه و قال بصوت عالي _ اسبقيني عالسيارة ..
ركضت عبير و طلعت تنطره برى البيت ..
أم بندر _ لاحول ولا قوة إلا بالله .. انت ليش معصب .. أخذ أختك و زوجتك وودهم للجامعه ليش حارق أعصابك .. ؟
بندر بقهر _ تبيني اطق مشوار بعد و أروح لبيت عمي .. و جنان وين سواقهم .. انا غبي معطي بنتج وجه .
و هو بيطلع و لا صوت أمه _ بندر ياوليدي لا تعصب عليهن . ماراح تعيش إذا انت جذي .. الصبر زين و هذيل حريم ضعيفات .. أصبر و تحملهن ..
بندر و بإبتسامه بالغصب _ابشري .
طلع بندر و هو يفكر بكلام امه ( أخذ أختك و زوجتك ) زوجتك زوجتك مالها معنى .. ..
شاف عبير قاعدة في السيارة و تكلم بالتلفون .. ركب وعرف منو قاعدة تتكلم معاه .. سمعهاا تقول
_ بسرعه كلهاا ربع ساعه وواصلين عند باب بيتكم .. أوكي يلى مع السلامه ..

و سكرت التلفون ..
بندر بهدوء _ الساعه جم تبلش محاضرتكم ؟!
عبير _ 8 و نص ..
بندر _ أنتي و جنان بنفس التخصص ؟!
عبير _ ايه ..

:: عــــــبــــــيــــــر ::

صراحه أخوي فيه شي .. قلب 180 درجه .. صج مزاجه متقلب .. والله ماراح يتبهدل معاه غير جنان .. صح انه هاوشني و عطاني خوش تهزيئه بس أمووت على أخوي أبيه يرتاح و يستانس بحياته مع جنان و فرحت انها بتجي معاي و ليت بندر يحس فيهااا بس لو شوي .. عالأقل يشبع أنوثتهاا المجروحه انا حاسه فيها لكنها تكابر و ماتبي تفضفضلي .. بعدين أول مرة أدري ان في عريس ما يعرف تخصص زوجته !!!!!
خل أحرجه ..

عبير مسويه نفسها بريئه _ أقول بندر ..
بندر و ألتفت لهااا _ قووولي ..
عبير _ في زوج ما يعرف تخصص زوجته ؟!!!!
بندر يهز كتفه _ أممم في أزواج مايعرفون قبل العرس بس بعدهااا أكيد بيعرف ..
وطالعهاا _ ليش تسألين ؟!
عبير _ لا عادي شفتك تسألني عن تخصص جنان فاستغربت ..
بندر و يحط شريط _ أهااا عشان جذي اوكي مصيري عارف شنو تخصصهاا صح عبوووره ؟!!
عبير و تبتسم له _ صح يا أخي العزيز ..

بعدها سكتوا ينصتون لصوت الحق سورة يوسف بصوت القارئ محمد البراك ..



: جـــــــنــــــــان :

قعدت الفجر و صليت فرضي و رحت لغرفة سارا اللي للحين ودي أذبحهاا على حركتهاا السخيفه .. و سحبت فراشها بخشونه أبيها تقعد مخترعه و صار الي كنت أبيه ..

سارا مخترعه _ بسم الله بسم الله ..
قلتلها بحقد _ قووومي صلي قبل لا يصلى عليييج ..
شفتهاا تمدد جعلهاا استغفر الله قلبي ولساني موراضين يدعون عليهاا ..
قامت بكسل و شوي ولا تصقع بالطوفه الي جنب الباب .. ما ستحملت شكلها يضحك ..
جنان تضحك بصوت عالي ..
كشتت فيها سارا كأنها مو موجوده بغرفتها ..
للحين زعلانه المفروض انا الي أزعل مو هي !!
فطلعت من غرفتهاا و شفت ليت غرفه امي وابوي مشغله دريت انهم صلوااا ..و رحت أكمل نومتي..
عالساعه ثمان قعدت و لبست محاضرتي تبلش ثمان و نص و أتصلت على عبير تمرني ..
نزلت تحت شفت الوالده بروحها قاعده فتريقت عالسريع الهانم عبير ماتحب انقعهاا برى .. طاااالعه على أخوهاااا ..

دق تلفوني ولا عبير تقولي يلى انا برى اطلعي بسرعه .. حبيت راس أمي و قلتلها _دعواتج يمه .
أم محمد _ موفقه يابنيتي ..
جنان و عند الباب _ آآميـــــن ..


طلعت برى بيتنا بس كأني أشوف شي غلط .. عبيروه قاعده قدام .. ألتفت لجهة السايق ولا الحبيب كاشخ و يطيح الطير من السما .
بسم الله هذا بندر . ألتفت لعبير ولا الأخت تبسم .. أما هو يطالعني عادي .. مشيت و رجولي ترتجف أحس كأني بطيح هاذي أول مره أروح معاه بدون ابوي أو عمي .. رجعت لأمي و انا خايفه .
لقيتها قاعده مثل ماتركتها ..
جنان _ يما
ام محمد _ هلا جنان شرادج ؟
جنان بحيا_ يما بندر بوصلني مع عبير ! أرووح
ام محمد _ روحي يما هذا زوجج ..



طلعت لهم و فتحت الباب الخلفي الي ورى بندر و قعدت بدون سلام ولا شي .. و ريحه عطره تفوووح .. مالت كاشخ حق بنات الجامعه من ألحين أشكره يغازل الحبيب <<< بدت الغيره .

بندر حرك لجامعتهن ..

عبير بدفاشه _ و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ..
جنان سكبتهااا .. و لا ردت عليها .
بندر _ السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..
جنان شوي و تبجي شفيهم عليهااا من صباح الله خير ..
عبير شافت جنان كاشته فيهم فردت علي أخوهاا. _ وعليك السلام و رحمة الله و بركاته ..
جنان ودهاا تخنق عبير .. و بتلقائيا رفعت نظرها لمرايا السيارة و لا عينها بعين بندر بالصدفه .. تذكرت دخولهاا عليه بالديوانيه .. أضغطت على أسنانها بقوة .. أما هو طالعهاا بنظرة خاليه من مشاعر .. كأنه جامد ..

عبير بتقتل هالصمت المزعج _ جنااااان ..
جنان بعد أنقهرت شفيهم ما يسولفون خوش روحه معاهم _ نعــــــم ..
عبير _ لا بس أجرب صوتي ..
جنان بسرعه نست وجود بندر _ خخخ ما تضحك ..
عبير _ تعالي إلا صج إلا سمعناه ؟!
جنان مو فاهمه _ شنو الي سمعتيه !!
عبير _ دكتوره سهام تبي برزنتيشن مو بحوث ..
جنان _ عادي شفيها سوي برزنشين ابركلج من مطالعه فلانه و علانه ..
عبير و تلتفت لها _ انا ألي أخزخز ببنات خلق الله .
جنان منصدمه _ يييمه منج تجذبين ايه ماتركتي بنت إلا بحلقتي عيونج فيها ؟!
عبير _ انا اجذب !
جنان خلاص ماقدرت عليهاا _ أقول عبير ..
عبير _ نـــــعم ..
جنان بصوت يرتجف _ كرمينا بسكوتج ..
بندر عيونه بتطلع من أسلوب جنان و زعلها السريع فطالع بأخته وقال بإستهزاء بصوت هامس
_ خخخ مصخررره ..
عبير بقهر و مكتفه يدينها على صدرها _ أقووول سوووق و انتبه ترى أختك تحب الحياه ..
جنان حست انها زودتها شوي واخذت راحتها عالأخر ..
فالتزمت الصمت .

بندر شاف أخته الدم فور عندها فطالع بالمرايااا و قال _ أقوول بنت عمي ..
جنان رفعت عيونها للمراياا و شافته يطالعها و هو مبتسم جاها مغص ردت عليه بكل براءة _ نعم .
بندر عيونه مركزه عليهاا _ و الله منتي بهينه !!!

جنان مافهمت عليه شيهبب هذا و شقاعد يقول ؟ شنو منتي بهينه و لا عاد نظراته مرة يبتسم و مره يخزني خز .
جنان أسكتت ماردت عليه ..
و الكل سكت و حس بتوتر الجو و كهربته .. و يوم بينزلن تكلم بندر بصوت عالي و كلهن جمدن بمكانهن و حب يقهرن _ هاذي أول و آخر مره تأخرني عن الدوام فاهمااااات ؟!
سكتن كل وحده تنطر الثانية ترد عليه بالنيابه عن الساكته .. جنان تقول هاذي أخته و عبير تقول جنان زوجته و بنت عمه يمكن يحس على دمه شوي و يسكت ..
بندر شافهن ساكتات فصرخ عليهن _ أنتن تفهمن الكلام و لا ما تفهمن ؟
جنان و عبير _ فاهمااااااات ..
بندر يمثل العصبية_ أنزلن لا بارك الله في العوووبااااااات . !
جنان من الخرعه بتنزل بسرعه ولا خصرها اليمين يعورهااا . و قعدت تتلوى على نفسها
جنان و يدهااا على خصرهااا _ آآآآآآآآيـــــــــي يعورني ..
جات عبير من صوبهااا _ جنان شفي خصرج
و مسكت يد جنان و جنان تعورت و قعدت تبجي _ يعورني يا عبيــــــــــر !!
بندر ما استحمل صياحهاااا مهما كانت هذه بنت عمه بالأول و الأخير و بتكون بعد شهر زوجته . فنزل من السيارة و راح للمقعد الثاني و فتح الباب قعد يطالع فعبير بتوتر _ عبير رووحي لمحاضرتج ..
عبير بخوف كبير _ لاااا أبعقد مع جنان ..
بندر بعصبية _ أطلعي برى بنت عمج ماني بماكلهااا .. أخلصي علي بسرعه ..
دموع جنان اطلقت لنفسها العنان و حست بدوخه و تتلوى على نفسها ..
بندر بحنيه _ جنان وين مكان العوار ؟




:: جنـــــــــــــــان ::

بعد ما عصب عليناا بندر . حسيت اني بموت على ايده لو قعدت ثانيه . فتحت الباب بسرعه و انا قاعده آخذ كتبي و لا خصري يعوري . مادري كان شنو شعوري في هاللحظه أصرخ علي بندر و لا أبجي من العوار . ما حسيت بشيئ بعدها لان الألم زاد علي و قعدت أبجي بقهررر ..
بعدين حسيت بنفسي و ألتفت لعبير بس ماكانت موجوده و شفت جسم قاعد جنبي في المقعد الخلفي .. قعدت اميزه عدل بسبه عيوني الي ماشوف فيهااا من كثر الدموووع .. لي استوعبت ان الجسم الي قاعد عندي هو ما في غيره .. بندر حلم المراهقه .. دنقت راسي و العوار رد لي لكن بندر طلب يشوف مكان الألم.
بندر بحنية _ جنان وين مكان العوار ؟
هزيت راسي بــ لاااااا ..
وقلت بصوت تعبان _ أبي عبير ...
بندر _ عبير راحت لمحاضرتهاا .. خليني أشوفج يمكن دوده زايده مدامه باليمين و عشان أوديج المستشفى
جنان من اسمعت المستشفى و بجت زياده _ بندر لااااا تكفى لااااا ..
بندر يحاول يصبر نفسه الظاهر أمي داعية علي اليوم.!
بندر _ شنو لا لا . ألحين خليني أشوف أول ..
سحب يدهاا عن مكان الألم و حط ايده ..
جنان بخوف و انحراج من قرب بندر لها و حست بألم _ آآآآي ..
بندر و يحاول عشان يتأكد ..
_ زين جذي بعد يعورج ؟!
جنان تحاول تمسك نفسهاا _ لا خلاص ألحين ما أحس بألم ..
بندر بشك _ أكيـــــــــــــــد ؟!
جنان بتردد _ أكيد ..
قعد يطالعهاا شوي لانها متألمه و أكيد فيها شيئ .. بس ما حب يثقل عليها بالحنه ..و يمكن مغص عادي .. عشان جذي سكت ..

طلع بسرعه بندر قبل جنان و ركب قدام ..أما جنان حاولت بجهد كبير انها تكون طبيعية .. ما تدري شلون تغير بندر بدقايق معدوده .. أول يصارخ علينا و ألحين الحنان كله بعينه و بصوته ...
شالت كتبهاا بايدها الثانيه و هي هامه بالنزول من سيارة بندر .. رد لها الألم فقعدت و ما تحركت من مكانها غير أنها سندت راسها على المرتبه و خرجت منهااا آهه .. و حطت يدها على خصرها ..

جنان ما استحملت _ أبي أمييييي
و زاد صياحها و بجاها ...
الألم زاد عليهااا و بندر عمره ما واجهه موقف مثل هالمواقف ..
جنان بصوت يقطع القلب _ بندر ألحق علي بموووت ..
أرتبك حيل من طريقه جنان و هي قاعده تلتوي على نفسهاا و تقول بموت .. حرك السيارة و قلبه يرقع من الخووف .. و يديه تنتفض .. ما توقع هالأحداث بتصير ..

جنان _ آآه
بندر بتوتر _ خلاص خلاص المستشفى قريب .. كلها دقايق و أوصل ..
سمعهااا تئن و تبجي . ألتفتلها شافها ممده عالمقعد و يديها عالخصر اليمين .. و لا جهاز جنان يدق ..
بندر من الخوف قعد يصرخ _ هذا وقته هذا وقته ..
اما جنان بعالم ثاني .. تحس روحها بتطلع و الدنيا تدور و ظهر بندر يروح بعيد و يقرب يروح بعيد و يقرب ...
دق الجهاز أربع مرات و بندر الخوف مسيطر عليه .. حاول يسرع قبل لا توصل الإشارة حمرا .. لكن الإشارة اسرع منه .
بندر بعصبية _ الله ياخذكم هذا وقته .. استغفر الله ..

بثواني و لا جهاز بندر يرن .. شاف عبير يتصل بك ..
رد عليها عشان ما تحاتي جنان .
بندر بتوتر _ نعم
عبير _ بندر جنان وينهاا ادق عليها و ما ترد .. ؟
بندر _ عبير اسمعيني جنان معاي بوديها المستشفى و لا
قاطعته عبير بصراخ _ ليييش شنووو فيهااا ؟
بندر بصراخ أعلى فقد السيطرة على نفسه _ جاااااااااااااااب ..
عبير قلبها طاح شفيها توأمي صديقتي الصدوقه ..
بندر _ اسمعيني و انتي ساكته جنان تعبانه و انا الحين بالمستشفى . و كوني انتي جاهزه عشان أخذج لهااا فاهمه .. سكر بندر الخط بعد ما خلص كلامه ..
ثواني و الإشاره خضرا . حرك السياره بإتجاه المستشفى ...




%%%%%%%%%%%%





// بيت بو محمد //


عالساعه تسع .. رن تلفووون البيت ..
قامت بدور تشوف منو ..
بدور _ نعم ..
بندر _ السلام عليكم ..
بدور قاعده تميز الصوت _ وعليك السلام ..
بندر _ شخباركم يام عمر ؟
بدور _ تمام ولله الحمد .. منو معاي ؟
بندر أخذ نفس طويل _ معاج بندر . . و ين خالتي ؟!
بدور _ موجوده بس خل أناديها لك .. لحظه ..

بعد دقيقه و لا أم محمد رافعه السماعه ..
ام محمد _ آلووو ..
بندر _ شلونج يا خاله كيف حالج ؟
ام محمد _ يمال العافية يا وليدي بخير عساك بخير ..
بندر _ الحمدلله ..خاله اليوم الصبح وصلت بنتج و عبير لجامعتهم بس جنان بطنهااا ..
ام محمد قاطعته و ضربت نحرها _ بنتي شفيهااا .. ؟
بندر يطمنها_ ما عليها إلا العافية . بس دوده زايده و الحمدلله سوولها عملية و ألحين بصحه و عافية و لا بعد مثل الحصان ..
ام محمد أخنقتها العبره _ أبي أشوفها يا بندر ..
بندر _ خاله عالساعه ثلاث العصر أوديج لها بنفسي بس ألحين نايمه و ما تحس فيج ...
ام محمد _ الله يجزاك خير يا بندر و يوفقك ..
بندر بإحترام لخالته _ أجمعين يا خاله و هذا واجبي ياخاله .. يلى فمان الله ..
ام محمد _ بحفظه يا وليدي ..


سكرت الجهاز و قعدت تبجي أخترعت بدور من خالتها و من كلامها الغير مفهوم عن جنان .
بدور تركض لخالتها _ خاله شنو صاير ؟
ام محمد بصوت مبحوح _ جنان يا قلبي عليهااا ..
بدور بخوف _ شفيهاااا

ام محمد _ بالمستشفى مسوين لها عملية ..
بدور بخرعه _ ليش عسى ما شر ؟
ام محمد _ فيها دوده زايده ..
والحمد لله بندر يقول انها بخار ألحين ..
بدور _ الحمدلله على كل حال ..
زين شلون راحت و بندر شيعرفه . ؟!
قالت أم محمد لبدور الموضوع كله ...






££££££££££££££££££££


// في المستشفى //



بندر و هو قايم بيطلع من غرفة الدكتور و يصافح الدكتور _ يعطيك العافية دكتور
الدكتور _ الله يعافيك أخ بندر و ان شاء الله كلهاا ثلاثه أيام و جنان طالعه ...
بندر _ إن شاء الله . مع السلامه دكتور ..

راح بندر للرسبشن عشان يحجز غرفه خاصه لجنان .. و أخذ أخته الي لين ألحين تبجي ..
بندر و يحط يده و رى ظهر أخته _ خلاص عبوره ليش البجي جنان والحمدلله بصحه و عافية .. و بتشوفينها شوي العصر .. !
عبير تتكلم وهي تشاهق _ جنوو حبيبتي كانت تعبانه يا بندر ..
بندر مقدر هالحب الهائل من أخته لجنان و مسك يدها _ لكنها الحين مو تعبانه .. بتشوفينها العصر و بتستانسين بعد ..
اسكت عبير بس شهقاتهااا أذبحت بندر ..

بندر كان تعبان نفسيااا قبل جسدياا .. ما كان يقدر يسوي شي بعد كلمات جنان الي توتر الشخص تجاه صراخها و ترجاها ... غير انه يوديها للمستشفى و بأقرب لحظه .. تذكر بندر شكل جنان و هم يدخلونها الغرفه .. أبتسم بندر لما شافهااا تحاول تعض يد الممرضه ..

فصخ عقاله و غترته و قعد يحك شعره ..
بندر يبتسم لعبير _ عبير تصدقين ؟
عبير طالعت فأخوها مستغربه منه جنان في المستشفى و الحبيب يبتسم ..
و قفت بجيهاا وقالت _ شصدق ؟
بندر _ بنت عمج مو هيينه !
عبير عصبت عليه _ ليش شنو شايف عليهاا ؟
بندر و قعد يضحك بصوت عالي يوم تذكر شكلها تصرخ و تعض يد الممرضه _ الله يسلمج بنت عمج قعدت تعض يد الممرضه عشانهم دخولها الغرفه ..

عبير بصدمه _ بندر طحت من عيني !
بندر مستغرب _ ليييش عاااد ؟
عبير بغباء _ شلون تسمح لنفسك تشوف بنت عمك !و هي للحين محرمه عليك ..
بندر يتلفت كأنه يدور شريط كاسيت و أخذ له شريط _ تبيني أكفخج بهالشريط .. شنو حرام ما حرام .. خلاص انا مالج عليها يعني زوجهااا ....
عبير _ أدري والله بس شكل الصداع أثر علي و آسفه حقك علي .
بندر _ تبين بندوول ؟!
عبير_ ايه احس راسي بينفجر ..
مد ايده بندر لدرج السيارة و سحب قرص واحد بندول ..
بندر بحنان _ هااج و ماتشوفين شر يا الغالية ...
عبير _ تسلم و الشر مايجيج ..





// بيت أم بندر //

فاطمة قاعده تقهوي خالتها ام بندر و حوور تلعب بال‎ Game
Boy

أم بندر _ فصلتي للعرس .. ؟
فاطمه _ ايه يا خاله بس باقيلي أفصل للقمر هاذي .. ( تأشر على حوووور )
أم بندر و تحظن حور _ هاذي زينة البنات كلهم ..
فاطمه تضحك على حركات حور و هي مستحية ..

دخل عليهم جاسم و شكله هلكان ..
جاسم _ السلام عليكم ..
الكل _ و عليك السلام ..
جاسم بصوت عالي _ هوووب هوووب تعالي تعالي تعالي ..
أحذفت حور اللعبه و أركضت لأبوها و هي شاقه الحلج ..
شالها أبوها و جا بيقعد عند أمه و زوجته ..
ام بندر _ ها أشوفك جاي امبجر ..
جاسم و حور بحضنه و ياخذ الفنجان من فاطمه _ خلصت ماعندي حصه إلا بس الأولى و أستأذنت . والحمدلله الله منعم علينا بمدير طييب مو أقشرر ..
ام بندر _ الحمدلله ..
ألتفت جاسم لزوجته _ بشري شصار على التحاليل ؟
فاطمة _ أوكي تمام بس أسحبوا دم واجد ..
جاسم _ لا لا عادي إن شاء الله ما في شي ..
ام بندر _ ليش شنو فيج يا فاطمه ؟
فاطمه _ شكله فقر دم ..
ام بندر _ يادافع البلا .. بس كثري وانا امج من الجبد و الفواكه ..
فاطمه _ ان شاء الله خاله .. مع اني ما أشتهي اكل الجبد .
ام بندر _ اجل انتي ما ينفع معاج غير انج تحمسينه مع القلب و الجلاوي عشان يفتح شهيتج ...
جاسم _ انا بوكلها غصب مو برضاها أهم شي صحتهااا ..و غمز لفاطمه الي انحرجت و ابتسمت ..
جاسم _ انزين فطوووم متى النتيجه عشان أخذهااا .؟
فاطمه _ يوم الأحد الجاي ..
فجأة تبطل الباب و لا بندر و عبير داشين عليهم ..
جاسم بسرعه _ وراك وراك ..
لف على طوول بندر و طلع برى عند الباب ..
فاطمه اصعدت فوق تجيب عبايتهااا و ملفعهااا ..
أم بندر تطالع بنتها بإستغراب _ عبيروه شجايبج بعد لا يكون المدير رخصج .. ؟
جاسم _ بل بل جن الوالده تقط نغزه . يووه نسيت بندر . أدخل ياولد ..
بندر و هو داش _ ولد بعينك ..
أم بندر عصبت _ عبيروه شفيج تبجين تكلمي ..
بندر يكلم عبير الي تبجي _ أصعدي فوق أرتاحي و ريحي راسج من هالبجى ..
صعدت عبير بسرعه ...
أم بندر مو مستوعبه شقاعد يصير _ بندر رد علي عبير فيهاا شي . ريح قلبي ..
بندر و هو بيقعد _ لاحول ولاقوة إلا بالله .. عادي مافيها إلا العافية ..بس جنان منومه في المستشفى ..
بدور أشهقت و حطت يدها على حلجهاا و ام بندر قالت _ ياويلي عليهااا ليش شفيها ؟
جاسم _ كمل شفيهاا ؟
بندر و يطالع فاطمه _ دوده زايده و هي الحين بخار و بالعصاري زوروهاا ..
جاسم يأشر على فاطمه _ تعالي فطوم قعدي أهني ..







// المستشفى //

الساعة 2.30 ظهرااا .. بعد ما الكل درى عن حاله جنان ..



جنان اطالع سقف الغرفه و زواياهاا .. سبحان الله قاعده للدوام و فجأةأسوي عملية و أتنوم في المستشفى .. سبحان الله ما يعرف العبد شنو الله مخبي له .. تذكرت بندر و شلون كان وجهه وهو كان خايف و هي تبجي و تترجاه ..
و حنانه و ربكته و خوفه كانوا واضحين عليه .

و بحركه عفوية غطت وجهها بالشرشف و ووجها يكسوه اللون الأحمر ..



من رافقك
والله حشا
مايخليك
لو عاشرك
كل الدهر
مايملك
أنا أشهد
اني حرت مدري
شسميك
كل الخصال
النادره ينتمن لك..
الطيب كنه
شابك ايديك بإيديك
ان كان له صاحب
فهو صاحب لك





فقعدت شوي تستغفر و تسبح الله .. و لا الممرضه داشه عليها تشوف حالتهاا ..
الممرضه _ أزيك يا قمييل ؟
جنان و تحاول تقعد _ آه الحمدلله ..
الممرضه و تروح تساعدها بالقعده _ أستني حساعدك ..
قعدت جنان ..
جنان _ أهلي ماجووو ..
الممرضه و تغمز لها _ بس أهلك عوزاااهم مش عاوزه حد تاني ..
جنان مافهمت _ حد ثاني .. أبي أهلي انا ..
الممرضه _ إن شاء الله عالعصر قايين و بتنبسطي بيهم
جنان ابتسمت لهااا ..
جنان _ زين ممكن اسألج سؤال .؟
الممرضه _ خودي راحتك يا مدام ..
جنان استغربت من كلمة مدام شيعرفها اني متزوجه . !
جنان بإنحراج _ الرجال الي جابني الصبح ك
قاطعتها الممرضه _ أووه يا ستي دا الحبيب بأ يموت و يخد قلبو .. ما خرق إلا و أنتي نايمه ..
و وشو تعبان أوي أوي .. و لا البنت العروس إلا معاه دي ماتت خلاص ..
جنان بخرعه _ آي آي منو العروس الي ماااااتت ؟
ضحكت الممرضه _ لأ مايروح فكرك بعيد دي أخته دموعها ما خلصتش .. ألبي تأطع عليهااا ..
جنان بقلبها _ أشوى أخاف بعد نوف جايىه.. و هالممرضه الظاهر بالعه راديو ماراح أتخلص ...
جنان _ اوكي انا بنام ...
الممرضه _ لحظه ياحببتي بعملك فحص ..
أستسلمت جنان لهاا ..







بعدهااا بعشر دقايق .. جنان قاعده تقرأ قرآن و لا تسمع صوت بندر يتنحنح _ أحم أحم .
جنان من الركبه أحذفت ملفعها عليها و ألبست نقابها و قلبهااا يطق طبووول ..
جنان بصوت خايف _ أدخل
دخل بندر و بيده بوكيه ورد وجنان عيونها بالباب تنطر أحد يدخل وراه بس ما في أحد دخل .. ألتفتت عليه شافته يبتسم و هو يجلس ..
بندر بهدوء _ السلام عليج
لا بأس طهور إن شاء الله بنت العم .. و خطاج السوو ..
جنان و راسها بغى ينكسر من كثر ما مدنقه _ وعليك السلام ..
و خطاك اللاش ...


انتهى ..

 
 

 

عرض البوم صور فاطمه المصون   رد مع اقتباس
قديم 04-08-08, 02:48 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 86793
المشاركات: 36
الجنس أنثى
معدل التقييم: فاطمه المصون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فاطمه المصون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فاطمه المصون المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

// الجزء السادس //


بعدهااا بربع ساعه .. جنان قاعده تقرأ قرآن و لا تسمع صوت بندر يتنحنح _ أحم أحم .
جنان من الربكه أحذفت ملفعها عليها و ألبست نقابها و قلبهااا يطق طبووول ..
جنان بصوت خايف _ أدخل
دخل بندر و بيده بوكيه ورد وجنان عيونها بالباب تنطر أحد يدخل وراه بس ما في أحد دخل .. ألتفتت عليه شافته يبتسم و هو يجلس ..
بندر بهدوء _ السلام عليج
لا بأس طهور إن شاء الله بنت العم .. و خطاج السوو ..
جنان و راسها بغى ينكسر من كثر ما مدنقه _ وعليك السلام ..
و خطاك اللاش ...
بندر حط البوكيه على الطاوله و قعد بالكرسي الي قريب للسرير ..
بندر قعد نص دقيقه و هو ساكت مايدري شيقول ..
أما جنان قلبها بيطلع من مكانه و نفسهااا زاد ... قعدت تلعب بأصابعهااا . متوتره من وجوده معها بنفس المكان و بروحهم و من قربه لهااا و مستغربه من زيارته لها .. و ليش زايرني بروحه ؟! و ين أهلي ؟ و الساعه توها ما دشت الثلاث .. ؟ و أحنا سلمنا ما يسمح انه يشوفني أو يزوري قبل العرس .
و يا عمري يا بندر جايب بوكيه !!
وقاعد قريب مني .. يا ويلي لو أحد دش من أهلي بيذبحوني .. ما قول إلا الله يخليك و يحفظك يا بندر .. تعبتك حيل معاي .. يا فشلتي باقي عالعرس شهر و العروس منومه بالمستشفى و لا المعرس هو الي مدخلهااا المستشفى ..

قطع تفكير جنان صوت بندر الجهوري ..
بندر مركز على عيونهااا _ جنان جنان جنان ..
جنان بإنحراج _ هلااا . أمم نعم
بندر بإستفهام _ عسى ما شر اكلمج و انتي كلش مو معاي !
جنان و نزلت راسها _ آسفه ما سمعتك .. شبغيت ؟
بندر و يطالع الدريشه و يرد يطالع جنان _ هاذي أول مره يعورج جنبج اليمين ؟!
جنان بتردد _ لااااا قبلها بأسابيع كنت أحس بعوار بس كان خفيف مو نفس اليوم ..
بندر بصبر _ الله يهداج ما تدرين ان الدوده إذا أهملناها تتطور حالتها و بعدين تنفجر في جسم الانسان !!
جنان حست من نبره صوته انه بهاوشها بس تماسك نفسه و ردت لوضعها الأول _ آسفه ماكان عندي خلفية عن هالشي ..
بندر قعد يطالعها و هي مدنقه راسها بعدين قال
_ الحمد لله لحقنا عليج و لا الله العالم شبيكون مصيرج ؟!

ثم سكت ثواني .. شافها متوتره من طقطقت اصابعها .. و رجفة يدهااا .. مو بس أنتي يا جنان المتوتره هم انا أعصابي مشدوده .. و نفسي زاد على المعدل الطبيعي .. قلت خل أقطع هالجو المتوتر .. سألتهااا بهمس _ شخبارج بعد العملية ؟!تحسين بآلام فمكان الخياط ؟!
جنان حست بأنفاس بندر على خدها الأيمن من كثر ما هو متوتر .. جنان أرفعت راسها لبندر وشافته يطالعها وجهه أحمر و ملامحه مرتبكه و على طول رفع نظره للسقف ..
جنان بحيااا _ عوار خفيف ..
بندر و عيونه عالسقف _ الحمدلله على كل حال ..و نزل نظهره لساعته شافها 2:55 ظهرااااا
بندر و هو بيقوم ولا جنان ترفع راسها له ..
جنان بهدوء _ بندر ..
بندر وهو واقف ويضبط شماغه _ هلااااا ..
جنان بحرج _ امي و ابوي ليش ما جووو ؟!
بندر ابتسم لهااا _ أصلااا انا الي جاي أمبجر ..
جنان بحيااا نزلت راسها و لا بندر يكمل _ السالفه و مافيها ان واحد من الربع منوم اهنيه وانا جاي ازوره فقلت مره وحده أزورج و لا الأهل بيجون شوي إن شاء الله بس ها الله الله بالصحه ديري بالج على نفسج و انا أخوو ....
سكت بندر و وجه أختبص بغى يزل لسانه و يخربط خلاص يا بندر هاذي زوجتك مو أختك .. و حاول تتأقلم مع هالوضع بس ما أقدر ما أقدر .. يبيلي وقت !
بندر _ ياالله تامريني على شي ؟!
جنان حست بألم و حسره للحين يا بندر ما تكن لي مشاعر حب أو موده غير مشاعر الأخوة .. لهدرجه زواجنا مابقاله غير شهر واحد و نكون مع بعض و ما تغيرت ..قالت بجديه_ ما يامر عليك عدوو بس لحظه بندر أبسألك سؤال ؟
بندر بقلبه _ من ألحين بدينااا بالسين و الجيم
و ابتسم لهااا _ سمي ..
جنان _ سم الله عدوك ... الغرفه هاذي منو الي حاجزهاا لي ؟!
بندر _ انا الي حاجزهااا ليش ؟!
جنان ماتدري تلطم ولا تصرخ و لا تبجي ما تدري شتسوي من الفشيله شايلني للمستشفى و هم بعد دافع فلوس الغرفه .. وين أبوي و محمد عن هالشي .
جنان بحرج _ اسمحلي عن الأزعاج بندر و ادري تعبتك معاي و إن شاء الله فلوسك الوالد بيردها لك و انا ...
قاطعهاا بندر بتهور _ شهالحجي هذا.. شنو ازعاج شنو فلوس ..؟! مدام انتي في ذمتي فأنا ولي أمرج مو أبوج و لا أخوج و لا أمج ..!
جنان انقهرت من أسلوبه في الرد مهما كان ما يرد علي بهالطريقه شنو شايفني جارية عنده ..
فقالت بصوت مرتجف _ لا مو ولي أمري ...
اذا عشت تحت سقفك ذيك الساعه أصرف علي بس مدامني تحت ولاية ابوي أعذرني ما ....
بندر هاذي ماتفهم و يقاطعهااا بهمس ووجهه بوجه جنان الي ردت لي ورى من شكله المعصب _ أنتي ما تفهمين انا ألحين زوجج رجالج وهذا واجبي فاهمه .

لف عنهاا بسرعه و طلع من الغرفه .....

جنان حاولت تسيطر على تنفسها السريع و على رجفه يديها .. بس ما قدرت نار شابه في صدرها .. وماراح تقدر تطفيهااا إلا .. و بتهور منها أخذت كرتون الكلينكس الي جنبها و أحذفته ناحية الباب و قالت بقهر و دمعه أنزلت من عينها
_ حقيييييير يا بندر و بتم حقير ..
و فصخت نقابها و ملفعها و لا خياط العملية يعورها حطت يدها بمكان الخياط ..و قعدت تئن من الألم ..


:: بندر ::

والله هالشوارب و الطول و العرض على شنو ! إذا ما صرفت على زوجتي أصرف على منوو .. اقهرتني هي و تفكيرها السخيف آخ كان ودي أعطيهاا الطراق الي يصحصحهااا من فكرها ..
طلعت من عندهاا و الضغط أرتفع عندي بس الي شفته و سمعته كان أكبر من جذي .. علبه كلينكس تنحذف علي .. انا بندر الي ينحذف علي كلينكس و انوصف بالحقييير انا انا .. انا الي عبير لي صرخت عليها تنطرم .. الرياجيل لا شافوني يحترموني و يهابوني لا حضرت عندهم ... تحذف علي مره علبه !!
ضغطت على شفاتي السفلى خلاص شكلي بأطينهاا و بأمسكها من رقبتها و أرفعهااا و أخنقها لي تقول بس ... الظاهر زيارتي لها كانت غلط بغلط و لا بالطقاق إلي يطقها أهم شي أوصلها للمستشفى تقعد بغرفه خاصه و لا عامه بلعنة الي تلعنهاااا .. انا لازم أوقفها عند حدهاا .. أنحنيت جسمي عشان أخذ العلبه و مسكتها .. دخلت عليها و الشرر بعيوني أحس كأنهاا تقول انت شنووو و لا شي ؟! أحس كأنها أطعنت رجولتي وما تشوفني رجال قدامهاااا ..
انا تحذف علي علبه . !!

شفتهااا بدون ملفع و نقاب .. و يدها على جرحهااا بس ما شفعني منظرها عن تهديدي لها .. وحذفت العلبه بإتجاه الطاوله الي صدر صوت مزعج و طاحت العلبه تحت الطاوله و انا أقول لها _ و الله و الله و الله ياجنان هالشوارب ( ومسك شاربه ) ما تطلع على رجال إن ما ربيتج يا .... !!
و طلعت من عندها و انا ما أشوف شي . الغضب أعماني و باليا الله وصلت لسيارتي و حركت لبيت عمي عشان أخذ خالتي تزور بنتها المصون ..
بالطريق وانا متوتر حدي يالله يا بندر هذي أول الغيث يا حبيبي أجل لي جبتها عندك شبتسوي لك .. يمكن تمد يدهااا مو بعيده عليها قايل انها والله مو بهينه لكن مو على بندر إن ما قطعت لها يدها قبل لا تطول ما كون بو عذبي !! قطع توعدي و تهديدي صوت مسج تلفون أخذت جهازي بشوف و لا مافي مسج جديد .. غريبه أجل من وين هالصوت ؟! كملت طريقي لبيت عمي و لا جهازي يرن بس هاذي النغمة مو نغمة جهازي .. ولييييي شسالفه ..؟! تفحصت مكان المقعد الي جنبي مالقيت شي بس صوت النغمه كان وراي بالضبط طالعت وراي ولا جنطه و كتب .. اووووو طقيت جبهتي هاذول أغراض جنان .. أوف نسيت لاعطيها عبير ترده لهااا . خلاص ما في غير أوصلها لخالتي ..
اسرعت شوي بالسرعه .. عشان أوصلهم أمبجر ..







// بيت بو محمد //

ام محمد و سارا و بدور جاهزات ينطرن بندر .. لأنه واعد خالته يوديها لجنان .. أما بو محمد و محمد مقيلييين لي صلاة العصر و بعد الصلاة بطريقهم يروحون لجنان ..

سارا _ يمه مو جن بندر تأخر علينااا .!
أم محمد و شايله عبايتها بإيدها _ لا ما تأخر بس أنتي الي لابسه بدري ...
و ألتفتت على بدور _ جهزتي القهوة ..
بدور و بتروح للمطبخ _ ايه يا خاله و ألحين بجيب سله القهوة و الدلوووعه هاذي ( تأشر على سارا ) تجيب الحلا في الثلاجه ..
سارا و تخصر _ ياااااا سلاااااااام و انا يعني لازم لازم لازم أشيل بيدي شي كل ما طلعت من هالبيت ..
ام محمد بقهر _ اجل أنطقي في البييييت ..
سارا _ يمااااااااااا
ام محمد _ يا تشيلين يا تنطقين !
سارا و تخز بدور و تجر رجولها جر للمطبخ ..



بعد خمس دقايق ولا بندر واصل لبيت عمه دق هرنات ( بوري )

قالت أم محمد لسارا _ يمه سارا شوفي هذا بندر ؟
سارا و تروح للباب الخارجي و طلت ولا بندر قاعد في السياره .
سارا بصوت عالي _ يما .. بدور يلى تعالوووا بندر برى ..

:: بندر ::
حسبي الله و نعم الوكيل على هاللسان الطويل و هالصوت الي يلالع وواصل للحدود .. والله انهن بلاء على عمي .. أقوم أكفخهاا ألحين .. حسافه لو أنهن مو خوات جان ملجت عليهن ولعنة خيرهن الخير ...
( يشوف سارا و هي تمشي شوي شوي ) هاذي وين عنها محمد جان سنعهاا عالمشية الماصخه .. ما قدرت استحمل أكثر من جذي .. هذيج تحذف علبه كلينكس و هاذي تتمخطر بمشيتهااا ..
صج قله تربية و قله توعية ... نزلت من السياره و انا ضاغط على أسناني من القهررر .. و مشيت صوبهااا أبي أربكهاا عشان تمشي مثل الأوادم و يوم وقفت جنبهاا شفتهااا أطالعني بأستفهااام صراحه حسيت راسي بينفجر من صباح الله خير و انا بالمستشفى و بعدها رحت للدوام خلصت شغلي عالسريع عشان أزور رفيجي و منهااا أشوف جنان و أتحمدلهااا و ألحين أطق مشوار و أرد بعد للمستشفى .. آه ياراسي خلاص ما أقدر استحمل و جزاي علبه كلينكس . و ألحين جا دور سويره طنشتهاا لأني ما أبي أنزل عقلي لهالأشكال و بعد ما أي أزعل خالتي .. بعدها رحت صوب خالتي و مرت ولدهاا ..
وحبيت راس خالتي _ يا هلا بأم محمد .. شلونج يا خاله ؟
ام محمد _ بخير يا بندر .. انتو شخباركم كلكم ؟ عساكم بخير .. ؟
بندر _ الحمدلله ما نشكي باس .. (وألتفت لبدور )
شلونج يام عمر ؟ و شخبار الشيوخ ؟!
بدور بحرج _ تمام يا بندر و الشيوخ بخير ..
بندر و يده بالمخبا _ الحمدلله يلى مشيناااا ..

رحنا صوب السيارة شفت سويره قاعده حمدت الله زين فيها خير .. ركبنا و سألت بدور _ أقول ام عمر ما بيجون الشيوخ يزورون عمتهم ..؟
بدور و قاعده ورى مع سارا _ لا ما نستيفد منهم غير وجع الراس و جنان تعبانه تبي الهدوء و الراحه ...
أم محمد _ ايه والله خلهم يلعبون و يستانسون احسنلهم من روحه المستشفيات ..
بندر و تذكر أغراض جنان _ خاله هاذي الجنطه و الكتب حقت جنان ... نسيتهم هنيه بعد ما دخلناها المستشفى ولا عطيتهم عبير ..
ام محمد _ يعطيك العافية يا بندر و الله ماقصرت و سامحناا ..
بندر _ شدعوة يا خاله .. لا تعب ولا شي .
ام محمد _ بتسلم يا وليدي . اقول أمك بتزور جنان اليوم و لا لأ ؟!
بندر _ امبلى بتزورها و يمكن أهم بالطريق ألحين و تهقين يا خاله عبير بتصبر لباجر؟
الكل أضحكواا على عبير ..
أم محمد _ يا حبي لهاالبنت .. حبيبه والله ..
سارا و تدخل _ سبحان الله الله خلق و فرق .. ( نغزه على بندر)
تفشلت امها و بدور من طولة لسانهااا ..
أما بندر حب يقهرها _ساااراااا ..
سارا بدلع _ نااااااااعم ..
بندر يهز راسه للأسفل كأنه يسأل _ تهقين تهقين تهقين لو أنتي مكان جنان اليوم هل راح أوديج المستشفى ؟!
الكل مات ضحك على شكل سارا و هي معصبه .. !
سارا بقهر_ الله لا يحوجني لك .
أم محمد متفشله من بنتها _ أعذرني يا وليدي سارا عقلهاا صغير و لا تاخذ بكلامهااا ..
بندر استحى من خالته _ محشومه يا الغالية وسارا مثل أختي عبير .. إذا ماتحملت خواتي منو بيتحملهن ؟!
ام محمد _ الله يحفظك ..




&&&&&&&&&&&&&&&



// بيت بو بندر //

عبير لابسه امبجر . من فرحتهاا لجنان .. الأرض مو سايعتها تحس تبي تطير و تغني .. كلها عشر دقايق و تشوفهاا .. جنان بالنسبه لها مو بنت عم لا.. و لا خوات لا .. بينهم شي كبير . كبير مثل أزدواج روحيين ببعض ... و صار جسد واحد .. جنان بالنسبه لها توأم روحهااا .. قعدت تنادي فاطمه و هي واقفه عالدرج _ فاطمة يلى ننطرج بالسيارة ...
و مشت بتطلع برى البيت و لا تشوف حور مع الخدامه تلعب غميضه .. اسرعت بمشيتها و حبت حور على خدها بقوة لي قالت حووور _ آي عولتيني يادبه ..
تركتهاا و هي تشوف الخدامه المسكينة تدور على حووور ..
عبير _ الله يعينكم يا هالخدم .. وين تلاقونهاا غسيل ولا تنظيف ولا طباخ و لا لعب ...!
ما أقول إلا الحمدلله على كل حال ..

ولا هاذي فاطمة واقفه جنبي ..و تناديني ..
عبير بخرعه _ بسم الله من وين طلعتي ؟!
فاطمه _ من القبر بعد من وين! من هالباب ( تأشر على باب الصاله)
عبير _ زين جان سلمتي مو تخرعيني ..
فاطمه _ كاج سلامة قلبج مافيج شي ..
عبير وتمسك يد فاطمه _ أقوول أمشي خل نطلع نقعنى امي برى و أكيد واقفه مو قاعده داخل السياره ...

طلعنا برى البيت .. و طالعنا ببعض و انفجرا ضحك على شكل أمي و هي معصبه و مثل ما توقعت امي واقفه عند السياره لا يمكن تقعد مع الدريول بروحهاااا ..
عبير و فاطمه _ السلام عليكم
ام بندر بعصبية _ وعليجن السلام .. كل هذا لبس و هذا وحنا بروح للمستشفى مير لو بنروح لعرس شبتسون . ؟
و قعدواا ورى جان تقول فاطمه _ الله يصلحج يا خاله جان قعدتي بالسياره أحسنلج من الوقفه ..
ام بندر _ وآكل أثم عادي عندج !
فاطمة توهقت كلش ولا خالتها تعصب _ لا العذر منج يا خاله ما أقصد جذي بس رجولج تعورج إذا طولتي وانتي واقفه .. و لا جان خليتي الدريول يطلع من السيارة ويوقف عندهااا ..
ام بندر _ و هو ما يرتاااح يمج تراهم بشر يا فاطمه ماهم حيوانات بس ينكرفوون ولا يرتاحون ..
عبير و تصفق عالخفيف _ عااااشت ام بندر .. أقول أم بندر ممكن رقمج طالبينج منظمه حقوق العمال ...
ام بندر وتطق عبير عالخفيف _ أحشميني يا بنت ..
عبير و تحب راس أمهاا _ محشومه يا الغالية .. ايه تذكرت حديث للنبي صلى الله عليه وسلم عن الإحسان للخدم أسمعي يا ام حووور و طبقي هالوصية النبوية عن إمام البشرية .. علية الصلاة و السلام
فاطمه بحرج _ صلى الله عليه و سلم ..
عبير _ قال نبي الهدى صلى الله عليه وسلم (( أخوانكم خولكم . ملككم الله رقابهم . فأطعموهم مما تأكلون . و اكسوهم مما تلبسون . فلا تكلفوهم من العمل مالا يطيقون . فإن كلفتموهم فأعينوهم )) ..

فاطمه _ الله يجزاج خير يا عبير وانا والله ماقصد اني محتقرتهم و أذلهم ذل .. بس مثل ما ياخذ راتب شهري لازم يشتغل .. و يتحمل الشغل . وهاذي سمية (خدامتها ) والله اني مريحتها ماعندها غير حور و تنظيف و غسيل و شقتي تعرفيها مو من كبرهاا على قدنا انا و جاسم .. وشايلين يدها من الطباخ .. ونسأل الله ان يغفرلنا و يرحمنا.
أم بندر _ انا أشهد .. و الله اني بعض الاحيان أقسي على خدامتي .. و اعصب عليهااا .. وبني آدم خطاء .. و نسأل الله ان يتوب علينا ..
عبير _ آمين .. يلى قربناااا باقي بس هالدوار و نوصل لجنوووو
فاطمه تستعبط _ تحبييينهاااا ؟!
عبير _ أحبها إلا أمووت فيهااااا لو تقولي قطي نفسج بالبحر أقط نفسي عشان أتسبح خخخخ 2 في 1 ..
فاطمه_ سخيييفه ..
ام بندر بصوت مرتفع شوي _ بس يا بنات أكبرن أكبرن حريم أطول مني و هاذي سوالفجن !
استحت فاطمه و اسكتت اما عبير ولا جنه امها نقدتهن على اعمارهن قالت _ يمااا نلعب .. ! و شافت محل ورد .. و قالت للدريول _ لحظه لحظه أوقف عند هالمحل .. بشتري ورد لأهل الورد ..
أضحكت فاطمه وقالت _ الله يخليكم لبعض ..
ام بندر _ يلى بسرعه مو تطولين و تنقعيناااا مالي خلق !
ضحكت عبير من سمعت طاري التنقيعه _ وانا أشوف بندر طالع على منوووو أثاريه طالع عليج
أم بندر _ انزلي انزلي بدال التفلسف الفاضي ..




:: جےــــــــنــــــــان ::


(( و الله و الله والله ياجنان هالشوارب ما تطلع على رجال إن ما ربيتج يا .... ))


قعدت تحسس الخياط و هي تبجي مو مستوعبه الموقف ..يمكن حلم يمكن كابوس إيه أكيد كابوس و لا في أحد يقولي هالتهديد !!
بس آثار الكابوس موجوده .. البوكيه و الكلينكس المحذوف تحت الطاوله .. غمضت عيونهاا بقوة ماتبي تشوف نظرة غضب بندر أو تستعيدهااا ..لكن شلون و أغلب ساعات اليوم ما شافت غير وجهه .. هزت راسهااا بخوف يمين و يسار .. جنان قعدت تنافض مثل الريشه .. و صارت توسوس يمكن يدخل عليها فهاللحظه و يكفر فيهاااا .. و منو الي بيفكها منه .. امها . ابوها . محمد .!!! نظره بندر مسيطرة على تفكيرها .. كأنه ينعاد عليها أحداث التصادم الي صار بينهم.. حاولت تبعده لكنها ما قدرت .... جنان مع تنافضهاا و بدون وعي منهاا كانت تضغط على الجرح ... هذا أول الدرب يا جنان شلون تاليه .. نزلت دموع جنان بحرقه و قهر وضغطت على الجرح بزياده لي عورت نفسهاااا ..
جنان بصوت مقطع من البجي _ و الله ما خذه و الله ما خذه ... و قامت ببطء .. و بإنكسار جريح .. و هي تصيح _ والله ما خذه ..لو على جثتي .! مشت عالخفيف لي وصلت لطاوله الي يحطون الورد فيها و بجهد ضعيف حذفت البوكيه .. و
تطاير الورد في الغرفه و تناثر على الأرض ...
بعدهااا أتكأت جنان بيدهاا على الطاوله و أجهشت بالبكاء .
كرهت حظهااا و كرهت مرضها الي وصلهاا لهالحاله .. ما كانت تدري انها بتوصل لهاالمواصيل ولا خطر على بالهاا انها بتصادم مع بندر .. ضاق عليها تنفسهااا و صارت الرؤيه عندها ضبابيه من تجمع الدموووع ..

دخلت عليها سارا و هي تمشي بسرعه و تتكلم بصوت عالي _
أشتقتلج ياااا ...
و ركضت لجنان الي متكية عالطاوله و شالت يدهاا عالخفيف _ أسم الله عليج جنوو ليش واقفه شفيج تبجين تعالي تعالي ..
جنان ما تحملت و يدها على خصرهاااا فحظنت سارا بقوة كأنها تبي تحتمي بهاا ..
سارا بخوف من شكل الغرفه الي كلها ورد محذوف على الأرض و تشوف أختها تبجي ..
قالت _ جنان حبيبتي تعالي أول عالسرير ..
جنان قعدت تبجي و تشاهق ..
و متشبثه بسارااا .. ماتبي تفكهااا ولا تتركهاا تخاف يجي بندر و يسحبها من حضن سارا ..
سارا ما تحملت منظر أختها فطوقت أختها . و قعدت تهديهاا و لا أم محمد و بدور داشين عليهم . شافوا المنظر و صوت جنان و هي تبجي .. ركضت ام محمد لهااا
و تقول _ يمه جنان ... و ألتفتت لسارا _ روحي نادي الممرضات
حاولت سارا تفك نفسها من يدين جنان إلا يد جنان ضاغطه عليها .. أشرت لأمهااا على يد جنان و فهمت عليهااا .. مدت ام محمد يدهاا ليد جنان الي ماسكه كتوف سارا بقوة .. وقعدت تفككهم عن بعض .. لقت قبول من جنان .. وخرت سارا عن أختها بشويش و بسرعه مسحت دمعه نزلت من عيونهااا دمعه حسره دمعه أسى على حال أختهاا الي في ليله و ضحاهاا روحهاااا توشك على الهلاك .. تشوفهاا في زواجهاا الي رافضته و لا في صحتهااا التعبانه .. وجههاا المصفر مو وجهه جنان الطفولي الملائكي.
جسمهااا ذبل كأنه ورده ذبلانه بحاجه من يسقيهاااا .. عيونهااا الي تشكي بدون نطق ...!!
راحت تنادي النيرس عشان تشخص على حالة جنان ...

سحبت ام محمد جنان و حاولت تقعدها على السرير على ما تجي الممرضه .. و قعدتها بحذر و راس جنان على صدر امهااا ..جنان قعدت تشم ريحه الحنان ريحه الأمان .. وامهااا صارت تقرأ عليهاا قرآن لي حست بهدوء بنتهااا و وقوفها عن البجي .. فمسحت على شعرهاااا ..
ام محمد بهمس _ أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك .. ( سبع مرات تقال للمريض )

و شافت الورود الحمرا و الصفرا كاسيه الغرفه .. وكرت طايح على الأرض ..ألتفتت لبدور .. و قالت بهمس عشان ما تضايق جنان _ بدور ..

بدور الي انصدمت من الي قاعده تشوفه .. مو معقوله هاذي جنان بنت خالتي .. سبحان الله صج المرض يغير خلقة بني آدم .اسمعت خالتهاا تناديهاا .. قالت _ نعم خاله ..
ام محمد و تأشر بعيونها على الكرت المقطوط بالأرض _ شوفي من منووو هالكرت ؟!
بدور راحت صوب الكرت .. شالته وقرأت شمكتوب فيه ..
ام محمد _ من منوو ؟!!
بدور _ مو مكتوب الاسم بس الي مكتوب فيه " لا بأس طهور إن شاء الله ..."
أم محمد هزت راسها بأسى على حال بنتهااا ..
دخلت عليهم الممرضه "هندية" مع سارااا الي تركض ..
الممرضه و هي معصبه _ هازا ليش قاعد هنااا .؟
بدور والاستغراب على ملامح وجهها _ مايعرف . يجي انا يشوف هذا واقف ..
الممرضه و متجهه لجنان _ هازا مجنوون خياااط للحين مايصير زين سلون يمسي !!
جنان ودها تصرخ و اطلع قهرها و حقدها على الممرضه .. بس مالها خلق .. تبي الفراش تبي الراحه تبي حظن أمهااا تبي تنسى بندر و طوايف بندر ..

وخرت ام محمد عن جنان بهدوء .. و تقول لهاا بحنان _ يمه جنان لاتعورين قلبي و تقومين من سريرج ..
جنان هزت راسها بطاعه و جات الممرضه تساعدها بالصعود .. و لحفت جنان بعناية
بعد ما أرتاحت جنان و حست بالراحه و كأنه هم و أنزاح و الآلام خفت شوي عليهاا .. أمسكت يد أمهاا و حبتهاا و ادمعت عينها ..
جنان وبحه صوتها _ سامحيني يماااا
أم محمد قربت وجهها بوجهه بنتها و حبت جبهتها _ مسامحتج يايمه بس لا تعودينها ...
جنان بإبتسامه عذبه _ إن شاء الله ..
سبحان الله مهما واجه الإنسان ظروف و منح سيئه مدام الحظن الدافي و القلب الحنون موجود بينسى الإنسان نار الدنيا و لهيبهااا ..

دشواا عمال النظافه ينظفون الغرفه من الورد المنثور ..
و طلعوا مع الممرضه الهندية وهي تتحرطم من جناااان ..
ساراا حبت تلطف الجوو و تغيره _ أقول جنكم قلبتوها فيلم هندي .. ؟!
جنان بتعب تقولهااا _ محتراااا
سارااا و سوت نفسها معصبه _ هاا أشوف التقليد ما قريتي جملة دايما نقراها تقول حقوق الطبع محفوظه .. ؟!
بدور تكلمت بسرعه _ ياختي أتركي عنج الفتنة و قومي سلمي على أختج على طوول أخذتيها بهوشه ..
راحت بدور لجنان تسلم عليها _ حمدلله على السلامه و ماتشوفين شر ..
جنان تبتسم _ الله يسلمج و الشر ما يجيج ..
و طالعت بساراا بنظره أخويه _ وأنتي ما تبين تسلمين على !!

سارا أخنقتهااا العبرة من تفكير أختها السيئ عنهااا انا لو فكرت بس تفكير بكون حشره . و هي بمكانهاا تقول _ و ليش ما أبي اسلم عليج ؟!
و أسرعت بمشيتهاا لسرير جنان و أحضنتهاا بخفه ..
تذكرت سارا طراق جنان لها فهمست بإذنهاا _ آسفه عالحركه الي سويتهااا لج أمس .
جنان بضحكه أسى _ أنتي الي سامحيني عالعلقة الساخنة الي كليتيهاا..
سارا سكتت بعدين أبتسمت بخبث _ شسالفه الورد ؟! من بندر مووو ؟!
جنان صدت وجها عن أختها لجهة بدور _ منو قال ؟! هذا عامل نظافه جابه لي بالغلط .!
سارااا _ يا كبرهااا كبراااه يا وخيتي مشكلتج مااا تعرفين تجذبين .. !
بدور و ام محمد قاعدين يطلعون القهوة و الحلى .. و أخذت بدور القهوة من خالتهااا الي رافضه ان بدور الي تقهوي و سارا موجوده ..
بدور _ عنج عنج يا خاله ..
ام محمد منحرجه _ لا والله وسارا شفايدتهااا ؟
صاحت ام محمد على سارا _ سارا سارا ما تسمعين ..
سارا و قطعت سالفتها مع جنان _ آمري يماااا ..
ام محمد _ تعالي صبي القهوة . بسج سوالف مو زين على أختج .
بدور و هي مصره _ والله ما تاخذ القهوة .. انا يا خالة الي بصب ..
سكتت ام محمد عن بدور .. و قعدوا يتقهون و يسولفون ..و ساراا تقول سالفه ورى سالفه عن يومياتهاا في المدرسه .. أما جنان فكريا مو معاهم .. قاعده تخطط لهدف و بإذن الله هالأيام الثلاث بتصيب الهدف وبيرتاح قلب قلبها و بتلحق على شبابهاا الي يذبل يوم بعد يوم . و بتضغط على مشاعرهاا المجروحه .. و بتحافظ على كرامتهااا و بتطوي صفحه عذابهااا من حياتهااا ..
قطع تفكيرهاا ضحكة سارااا المميزة مع صفقة يديهاا .. الي يشوفها يقول مشجعه رياضية على هالصفقه ..
سارااا _ ايواااا سيبيني بالحالي عشان يأطع رأبتي سي سيدك .
بدور ببراءة _ وانا أتكلم من صجي .. شنو فيهااا .. ؟!
سارا و ماده أصابعها الخمس لبدور _ أختاري أصبع ..
بدور مو فاهمه عليهاا و أختارت أصبع السبابه .. سارا سوت بهالأصبع كأن أحد يدغدغهاااا ..سارا _ خخخ ضحكتيني وانا ماودي أضحك ..
جنان ما تحملت تمسك نفسها فضحكت على استعباط أختهااا_ مادري من وين تجيبين هالحركات !!
بدور بقهر _ أكيد من رفايجها كلهن من طقه وحده ..
ساراا و تخصرت _ هي انتي حدج إلا رفيجاتي ..
ام محمد شافت بنتهااا بطول السالفه .. _ خلاص يا سارا انا الي بنام عند بنتي ..
سارا و تمسك يد أمهاا _ و الله ما تنامين اهني يمااا و ماراح تاخذين راحتج ..
ام محمد _ اجل نامي انتي عند أختج ..
ساراا _ اوكي بس كلمي ابوي و محمد خاصه حمودي أعرفه يحب يعاندني ..
بدور أدافع عن زوجهاا _ والله محد يحب يعاند كثرج و لا تحطين كل شي على ظهر محمد ..
سارا تلتفت لأمها _ يماا بنت أختج قاعده تغلط علي .
ام محمد _ والله بنت أختي ما قالت شي غلط . !!

سمعوا أصوات قريبه من غرفه جنان .. وألتفتوا كلهم ولا ام بندر و فاطمه و عبير ..

ادخلواا و رحبواا فيهم ولا عبير توقف و هي فاتحه ذراعهااا و تقول بالفصحى _ كم أشتقت إليك يا حبيبتي ..
الكل قعد يضحك على عبير و هي جايه ركض لجنان ..
عبير و هي حاظنه جنان _ جنو خطاج السوء ..
جنان تبتسم _ خطاج اللاش يا عمري أنتي ..
جنان تمثل الزعل _ انا زعلانه منج ..
عبير بإستفهام_ مني ! لييييش ؟!
جنان _ شلون طاوعج قلبج و تركتيني بروحي ..
عبير وتغمر _ بروووحج !!
جنان الي حمر وجههااا من قصد عبير ..
جنان بحيا _ بس أنتي غير ..
و لا صوت أم بندر علااا بين الحضور .._ عبير ..
عبير و تلتفت لأمهااا _ هلااا يمااا
ام بندر _ الليلة نامي عند جنان و بندر ياخذج الصبح عشان جامعتج ..
عبير _ آوفكوووووورس . . . و هذا يبيلها تفكير ..
أم بندر وتتوعد فيهااا _ وجوزي عن السوالف بنت عمج تعبانه مو زين لهااا سامعه ؟
عبير _ آوفكوووووورس . . . و هذا يبيلها تفكير ...
أم بندر تعصب من جد _ عبيروه
عبير ببراءه _ نعم
سارا لسانها بياكلهاا لازم تقوله _ و سد باب ..
عبير بقهر _ يسد فمج ..

أم بندر و ام محمد ما عجبهن الوضع .. فتكلمت ام بندر حتى تنهي المشكلة _ عيييب يا بنات ..مادري متى تركدن و تعقلن ؟!!





@@@@@@@@@@@@


بندر بعد ما نزل أهل عمه للمستشفى سيده راح لبيته يبي يرتاح من هم جاثم على صدره
يبي يقعد مع نفسه .. يفضفض ما في جعبته .. دخل البيت و أتجه لغرفته .. فصخ شماغه و حذفه بأهمال على سريره و حذف عمره على الفراش .. حس ظهره متكسر .. من كثر ما هو مرهق و مجهد نفسه اليوم و أعصابه كانت متشنجه ..
مر عليه شريط أحداث اليووم و هوشته مع جنان تأفف بندر ما كان يحب يهدد أحد و لا يكره أحد فيه .. لكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ..
لف بندر لصوب الثاني .. و تذكر منظر جنان و هي متألمه من العملية ..
بندر بحرقه _ بس ما يشفعلهااا عن علبه الكلينكس ...!
بدون مقاومه استرخى بندر للنوم ...








// الساعة 8 مساءا //

جنان كانت تقرأ قرآن كريم .. حتى تشعر بالطمأنينة و السكينه ..
" ألا بذكر الله تطمئن القلوب " و صوتهاا كان خاشع و منصت لآيات الذكر الحكيم ..

دخلت عبير على جنان في الغرفه .. و شافتها تقرأ . فراحت صوبهاا و يدهاا على كتف جنان . أنتبهت جنان لوجود عبير فرفعت راسهاا لعبير و أبتسمت .
عبير _ حسبك (( ملحوظه : إذا بتقاطعين أحد و هو يقرأ قرآن تقولين حسبك بضم الباء و كسر الكاف للمؤنث و فتح الكاف للمذكر .. مو تقولين صدق الله العظيم لأن السنة هي حسبك قالها حبيبنا صلى الله عليه وسلم .. و لم يذكر انه و صحابته الأبرار و السلف قد قالوا صدق الله العظيم .. ))
جنان _ هلااا عبير ..
عبير _ جاسم برى بيسلم عليج .
جنان _ حياااه الله ..
جنان تستحي حيل من جاسم لأن أخلاقه مثال للرجل المسلم فتنحرج لي شافته و من كثر سوالف أختها فاطمه عنهاا تحبه محبه ولد عمها و زوج أختها ....

تغطت جنان و عطت إشارة لعبير عشان تسمح لجاسم يدخل الغرفه ..
جاسم دخل الغرفه و عيونه على الأرض وواضح عليه الإنحراج ..
جاسم _ السلام عليكم .
جنان بحيا _ وعليك السلام بو حور .
جاسم وهو واقف _ حمدلله على السلامه و ما تشوفين شر .
جنان _ الله يسلمك و الشر ما يجيك ..
جاسم و يرفع راسه لأخته _
الشيبان زاروج اليوووم . ؟
جنان تهز راسها _ ايه بعد صلاة العصر ..
و أشرت لعبير عشان تقهوي أخوهااا ..
عبير و تروح للقهوة و تأشر على الكرسي _ حياااك يا بو حور أقعد .. و هاك الفنجان ...
جاسم و يرد للورى _ تسلمين انا بطلع الحين و لا تنسين أدقين على بندر تأكدين عليه عشان ياخذج الصبح أوكي ؟
عبير _ أوكي ..
جاسم بتأكيد _ دقي مره مرتين ثلاث لي يرد عليج لأنه تعبان للحين نايم أوكي .؟
عبير تهز راسها _ أوكي ..
جنان نزلت عيونهاا تحت من طاري بندر قدام جاسم .. أكيد تعبان من كثر ما يهدد و يتوعد ! بس ما عليه بريحه الليله من تهديداته ..
جاسم _ يلى انا بطلع ألحين تامرين على شي جنان .. ؟
جنان بحرج _ سلامتك بو حور ..
جاسم _ يلى مع السلامه ..
طلع جاسم و عبير على طول أقعدت على الكرسي ..
عبير بفرح _ ما ني مصدقه اني ببات عندج ؟!
جنان اضحكت على شكل عبير و هو مستانسه _ إلا صدقي بس ها ما بي وجع راس ..
عبير عقدت حواجبها _ أفا انا وجع راس ..
جنان بحرج _ أضحك معاااج .. لا تصيرين حساسه عبور ..
عبير _ انا الحساسه و لا بعض الناس المهم ما علينا من الاحساس و خرابيطه .. أقول شرايج نلعب ..
جنان فتحت حلجها من الصدمه _ هاااااااااااا













/\/\/\/\/\/\/\/\/\/\/\/\/



// غرفه نوف الساعه 10 مساءا //



نوف بتردد _ لا ما أقدر إلا الشي هذا يا عهووود !
عهود بخبث _ زين هو مصر وانتي تعرفينه أكثر مني ..
نوف و تطق خدهااا _ أدري والله بس أخواني أخواني يا عهود تعرفينهم شكاكين ..
عهود _ قوليلهم انج معزومه على عرس رفيجتج .. عاد انتي يا نوف تعرفين تضبطين ! لحظه كاهو داق علي بسد الخط و بشوف شيبي أوكي ..
نوف بتوتر _ الله يستر .. اوكي حبيبتي ..

نوف ما توقعت هالطلب من عزوز ( رفيجها والعياذ بالله ) انهاا تطلع معاه لشقته .. صح هي تكلمه و تشوفه في مكان عام بس تروح معاه بشقه و بروحهم .. لا يمكن .. لكنها ما قرت و لا سمعت أو ربما تجاهلت او تناست قول الله تعالى " ولا تقربوا خطوات الشيطان " يعني الشيطان ما يقول لبني آدم أزنى لا بل يقول كلم فلانة .. تواعد معاها في مكان عام . لا تلمسها لا تأذينهااا .. لكن بعد ما يعزز حب الرجل في قلب المرأة .. يصب أفكار شيطانية قذره في عقل الرجل .. و آخرتها يطيح الفاس في الراس .. نوف خافت من قلب لا يكون ماسك عليهاا شي و بيهددها ..
بيطلع حقير و نذل و سافل .. قطع عليهااا صوت أمهااا و هي عند باب غرفتهااا _ نووف أفتحي الباب ..
نوف وجسمها كله يرتجف حست كأن أمهاا اسمعت كل شي و عرفت كل بلاوي بنتها .. مشت بخوف واضح . و فتحت الباب ..
أم أحمد _ نووف شفيج صارلي دهر عند الباب ليش ما تفتحين ؟
نوف بتلعثم _ ممما سمعت ..
أم أحمد ما عجبها شكل بنتها _ عمري شفيه وجهج مشحوب .؟
نوف بتلقائيا مسكت وجهها و ابتسمت ابتسامه صفرا _ ماكو شي يمه يمكن فقر دم ..
أم أحمد بتفحص _ اي والله خلاص انا باخذج باجر الصبح للمستشفى يسولج تحاليل ..
نوف بسرعه _ لا لا يمه خليه بعد باجر ..
أم أحمد _ أوكي يمه و يلى نامي لا تسهرين مو زين السهر .. شكل ما جاج الأنيميا إلا من كثر ما تسهرين ..
نوف بتنهي الحوار بسرعه _ تامرين أمر ..
بعد ما طلعت أمها .. نوف سكرت الباب و سندت ظهرها عليه ..
نوف بارتياح _ أوف أشوى ما حست ..
راحت لسريرها تفكر بهالورطه الي بطيح فيهاا .. لا لا يا نوف لا تظلمين الرجال يمكن نيته شريفه و ما يغلط .. بس يمكن نيته خبيثه ليش لأ .. ؟! يا رب ما يكون مسجل مكالماتنا ..يارب ..
بعد دقيقتين ولا جهاز نوف يدق .. شافت الشاشه طلع عنود يتصل بك ( مسميتهم بأسامي بنات )
نوف تصنع الهدوء _ هلااا
عزوز بحقارة _ هلا و غلا بالحبيبه .. شدعووه يا معووود كل هذا تغلي .. تعرفينا ما نصبر على التغلي .. شلووونج ؟!
نوف بخوف _ انا بخير انت شخبارك ؟
عزوز عرف انهاا خايفه قال خل أكملها _ تعبااان ..
نوف بسرعه _ عسى ما شر شفيك .؟
عزوز _ تعبان ودواي شوفتج ..
نوف بترجي _ تكفى عزوز ما اقدر والله ما اقدر راعني ..
عزوز ببروده أعصاب _ نوف صارلي يومين و انا انطر ردج بس الظاهر انج بتخليني أتصرف تصرف ثاني ..
نوف النذل بيسويهااا حسبي الله عليه ._ شنو بتسوي ؟
عزوز و بضحكه خبيثه _ لحظه يا قميييل ..
و شغل شريط مسجل فيه مكالماتهم و كان مشغل بالذات حوار لهم يخدش الحيا ممزوجه بكلمات العهر و الفساد ما تمت للدين و الحياء بصله ..
نوف تخيلت شكل أخوانهااا لو سمعوا هالمكالمة فما تمالكت نفسها و صاحت بقهر _ تفوووووو عليك يا نذل .. ..
عزوز ببروده _ لا لا لا لا ما أتفقنا على جذي ...
نوف الدنياا تدور حولينهااا _ حرام عليك و الله حرام ..
عزوز مستحقرها _ حرااام خو انتي تعرفين الحلال من الحرام.
المهم الساعه 8 و نص باجر أشوفج عند مجمع ( .... ) بالضبط .. و كيفج إذا ما تبين تجين عادي عندي أوصل هالأشرطه لأخوانج أوكي يا قلبي .. بس انا خايف عليج ..
و انتي تعرفين شكثر انتي غاليه على .
قاطعته نوف بحرقه و بقهر تكلمه _ الله يلعنك و يلعني يا نذل يا سافل ياأخس من الخسيس ..
عزوز بصوت جدي _ الوعد باجر يلى أحلاااااام سعيييييده ..
وسكر التلفوون ..نوف قعدت اطالع التلفون فتره قصيره .. لهدرجه انا أنغشيت !! ولا بعد كنت أبي أذله ! طلع لا يحبني و لا شي .. يبي يوصل لهالغرض و بعدهااا يرميني مثل الجيفه ..
نزلت من سريرهاا و وقفت قدام المنظرة و مر قدام عيونها صور .. أحمد .. نواف .. أبوي .. شبي يسوون فيني لو سمعوااا الشريط .. أكيد بيذبحوني أكيد ماراح يخلوني .. يارب فرجهااا .. يااارب .. وأجهشت بالبكاء .. و قعدت بمكانهااا على الأرض ما حست ببروده السيراميك تحتهاا من حرارة جسدهاا و دموعهاا مضت فتره وهي تبجي و تنعى حال مصيرها المجهوول .. !
سمعت أصوات عاليه بالدور الأرضي .. قعدت تميز هالأصوات ولا صوت أخوهاا نواف و زوجته خزنه توهم جاين من السفر ( يتعالجون )
بسرعه ركضت لباب غرفتهاا و قفلتها بالمفتاح .. جاتهاا هواجس و وساوس .. من صوت أخوهااا نواااف ..
نوف و تنتفض _ ليش جاي هالحزه .. لا يكون الخسيس سواهاااا و أرسلها لنواف عشان جذي جاي بيذبحني ..
أمسكت راسهاا بقوة و قعدت تدور _ لا لا عزوز قال باجر إذا جيت ماراح يرسلهااا ..
بس ليش هالحزه بالذات نواف جا ...!!

سبحان الله كأن نواف حاس بهلاك أهل بيته ..!






// الدور الأرضي //



من ياخذ الدمعه لعينه و يعطيه ¤¤¤
بسمه أمل وأعطيه فالناس أمي¤¤¤



أم أحمد كانت رايحه لغرفتهااا بتنام تأخرت على موعد النوم .. ولا باب البيت ينفتح ألتفتت لباب و لا نواف و زوجته .. ما تحمل نواف و هو يشوف نظر عينه قدامه . شاف المسافه بينه و بين أمه بعيده ترك الجنط و ركض لأمه ... أم أحمد شافت ضناهااا راكض لهااا أسرعت بمشيتهاا له ونبض قلبهااا زاااد ..
أم أحمد ببكاء _ نواااااااااااااف ..
نواف و دموعه على خدوده _ يماااا ..
حضن أمه بقوة و حب راسهااا و يدهااا .. أمه قعدت تبجي بصوت عالي و تقول _ طمني ياوليدي عليك .. شخبارك ؟
نواف و يبتعد عالخفيف عن امه _ تمام يالغالية ..
خزنه بانحراج واضح من وجودها بهالمشهد الحميمي _ شلونج خاله ؟!
أم أحمد و تمسح دموعها _ بخير يمال العافية سامحيني يا بنتي .. أنتي شلونج ؟ وحمدلله على السلامه ..
خزنه _ الله يسلمج و يحفظج من كل شر .. شدعوه ياخاله..
نواف و يتلفت عالصاله _ وين ابوي و الأهل ؟
أم أحمد _ الكل نايم وانا كنت بدش غرفتي و لا نور البيت يحضر يا يمه ( تهجد صوتها ..)
نواف و يحب راسها _ النور نورج يا الغالية و يلى انا برتاح و انتي ارتاحي شكلنا أخرنا عليج نومتج !!
أم أحمد وتقوم من على الكرسي _ الله يحفظكم يا عيالي .. يلى فمان الله ...
نواف و خزنه _ في حفظه ..








!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!





جنان _ عبير دقيتي على أخوج عشان ياخذج باجر للجامعه ؟
عبير وطق جبهتهاا _ أووووه أشوي انج ذكرتيني ...
جنان و ترفع يدها للسما_ الله يعين الي بياخذج ..
عبير و ترفع أصبعها لوجه جنان _ اصلا الي بياخذني يحب يده 360 يوووم .. إلي ماخذهاا عبير مو إيشي ...
جنان بإصرار _ الله يتمم عليج عقلج .. المهم دقي ألحين على أخوج ..
عبير بقهر _ طاااع هاذي بعد قولي أطلعي برااا أشوفج تبين فرقاي ..
جنان انقهرت _ شكو هذا بهذا ؟ فهميني تكفين فهميني ..
شافت عبير سكتت وماردت .. أبتسمت جنان بشطانه _ أهااااا قولي جذي لا يكون بتسحبينهااا وماراح تحضرين .. ؟!
عبير ابتسمت و هزت راسها بنعم ..
جنان _ آآآسفه .. دقي على أخوج و قوليله يجي ألحين لأني أبيه بشغله ...
عبير مستغربه _ ليش شتبين بأخوي ؟
جنان بجديه _ أولا : مو حرام انه يجي .. ثانيا : بتعرفين كل شي بس بعد ما يصير الي أبيه ..
عبير بخوف _ جنان عسى ماشر أنتي اصلا اليوم مو طبيعية كله سرحانه .. في شي جايد و انا ماعرف قوليلي من هالحين .. يمكن فهمتي شي بالغلط .. تكلمي جنان !
جنان بعزيمه _ دقي على أخوج ..
استسلمت عبير لطلب جنان الغريب بعد ما شافت أصرارهاا و جديتها بهالطلب ...

طلعت جهازها من جنطتها و دقت على رقم بندر ... بعد خمس رنات رفع الخط بندر بصوت نعسان ..
بندر _ آآآلووو ...


أنتهى ...

 
 

 

عرض البوم صور فاطمه المصون   رد مع اقتباس
قديم 04-08-08, 02:52 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 86793
المشاركات: 36
الجنس أنثى
معدل التقييم: فاطمه المصون عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فاطمه المصون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فاطمه المصون المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

‏ // الجزء السابع //





بندر بصوت نعسان _ آآآلووو ..
عبير _ صح النوووووم .. بندر يا ويلك يا العاصي ما قضيت فرض الله !!
بندر قهقه بخشونه .. _ حسافه ماسويت حظر للتقليييييد ..
عبير _ ايه يا حبيبي وحده بوحده ..
سألت بتساءل _ للحين ما شبعت نووم ..( و طالعت بجنان الي أنحرجت من سوادت وجهها الي سوته فيه ..)
بندر بتعب _ والله أحس راسي بينفجر و ظهري بيتكسر .. و ألحين بعد جوووووعان حدي ..
عبير بحب _ سلامه راسك ياخوي والله لو انا عندك جان سويتلك المرقوق الي يحبه قلبك ..
بندر مستغرب _ ليش انتي وينج ؟
عبير بعفويه _ بالمستشفى عند جنان ..
بندر بسرعه قعد و طالع بالساعه الي على الكوميدينا عشان يتأكد جم الساعه ولا 11 مساءاااا ...
بندر بهدوء _ عبيير خالتي ام محمد ليش ما باتت عندهااا ؟
عبير انحرجت من سؤال أخوها و ما تقدر ترد عليه لأن جنان مندمجه مع أجوبتهااا و ماحبت تبين لهاا أنه مستغرب و مايفضل تواجدها معها ..
عبير بتهرب _ بندر جنان تقولك تعال ضروري تبيييك ..
بندر ماحب يكسر بخاطر أخته و يعرف قوة العلاقه بين اخته و جنان فطوفهااا ..
كشر وجهه من طلب جنان _ ليش شتبي مني ؟!!
عبير ببراءة _ والله مادري ..
بندر _ زين خل تكلمني ..
عبير _ لحظه بندر ..
قالت عبير لجنان عن طلب بندر .
جنان بحزم و حاجبهااا مرفوع _ الموضوع أكبر من ينقال بالتلفون و يحتاج وجه لوجه ...
عبير بإستغراب _ الوو بندر تقول أفضل أنك تجي لأنه مهم و ضروري ..
بندر بتفهم _ أوكي نص ساعه بالكثير أكون عندكم عشان أتعشى ..
عبير بحنان _ بالهنا و العافية .. و ان شاء توصلنا بالسلامه ودير بالك اربط حزام الأمان و لا تكلم بالموبايل و أنت تسوق وو بعد ياربي اممم ايه جيب معاك عصير كي دي دي مانجااا ( منتج مو دينماركي ..)
بندر ضحك بصوت عالي _ و يلومووووني فيييييييييج ...
أبشري من هالعين قبل هالعين ( سكت ثواني بعدها قال )_ زين شوفي المدام شنو تحب أجيبلها و انا بالطريق عصير كرت تعبئه كاكاو أي شي أي شي .....
عبير انتهزتها فرصه _ اي ياخوك تبي كرت ايزي جهازها مص... ماكملت كلمتها و لا يسمع بندر حذف كرتون و صراخ عبير و صوت جنان و هي تهاوش أخته على جذبتهااا ..
بندر بنفسه _ سبحان الله الفعايل و الشكل غييير و الله وطلعت جنان عربجية اجل بيوم عرسنا شبتسوي ؟!
سمع أخته توصيه لا ينسى العصير .. و سكر التلفون ..



++++++xxxxxx-------====



سارااا تكلم أختها عذاري الي ماتدري شسالفه _ أيه و زرناهاا
عذاري بخوف _ و شلون كانت صحتهااا ؟
ساراا و حطت رجل على رجل و تاكل قطعه من الجلكسي بالبندق _ زيييينه بس وجههاا متغير ما أحس انهاا جنووو الي اعرفها
عذاري مو مصدقه _ يوه منج يا سويره عاد لا تبالغين ..!
سارااا بإندفاع _ والله اني ما أبالغ جنان اعرفها عدل .. أقولج ذبلانه مصفر وجها مادري شنو أحدد لج بس متغيره ..
عذاري _ الله يقومها بالسلامه زين ليش ما علمتوني بالأول حرام عليكم ما كأني أختكم ؟
ساراا و تمشي بالصاله _ آسفين والله .. بس نسيناااج كلش و لا طريتي على بالنا بالأساس .. !
عذاري بقهر_ ايه مو انا لايقيني بالشارع و كفلتوني .. المهم أمي عندها الحين ..؟
ساراا _ أووف منج يا عذاري تاخذين السالفه بنظره ثانيه و انا مغبين عليج و مانبيج تدرين . يختي صغرها تصغر كبرها تكبر ...
عذاري بنفاذ صبر _ سويره و صمخ ..
سارااا بزله لسان نست منو قاعده تكلم _ يصمخج ..
عذاري ما تحملت وقاحه أختها _ ساااااااراااا ..
سارا بإنحراج _ آسفه آسفه عذاري ماكنت أقصد ..
عذاري بصوت مقهور _ مارديتي علي امي عند جنان ؟
سارا _ لااا ..
عذاري مستغربه _ ليش لا ؟؟!زين منو عندها إذا انتي كاج موجوده بالبيت ..؟
سارااا بدلع _ عيييندااااااهاااااا
عذاري بصرخه _ ساااااراااا ..
سارا انتفضت من صراخ أختها بغت تفجر الطبله _ عندهااا ياطويله العمر بطاعه الله عزوجل بنت عمج اللزقه عبيروه
عذاري بسخرية _ أحترمي نفسج هاذي اللزقه على قولتج فيهاا خير باتت عند أختج و لا أنتي يا أختهااا مافيج خير ...
ساراا حز بخاطرهااا كلام عذاري _ لو على كيفي جان نمت عندها بس أخوج رافض هالفكره و انتي أدرى بمحمد أكثر مني ... يلى مع السلامه بنااام ..
عذاري _ مقبووله منج .. مع السلامه ..
سارا نزلت التلفون على الطاوله و مشت بتطلع لغرفتهاا و لا تشوف غرفه أمهاا ليته والع .. راحت لغرفة أمهااا و طقت الباب .. و لا صوت أمهااا تسمح لها بالدخول ...
ساراا و هي واقفه على راس امها الي قاعده على السجاده و أمبين انها كانت تبجي من نبره صوتها
سارا _ الحلوو سهران لهالحزه ..
أم محمد بحزن و تأشر على قلبهااا _ شلون بتغفى عيوني !!!
و هذا مو موجود ..
سارا تواسي أمها _ يمه أحنا شفناهاا و ما فيها إلا العافية .. و ان شاء الله تكفير ذنوب .. و كلها جم يوم و بتجي ...
أم محمد و ترفع يدها _ يارب تحفظهم لي و تصلحهم و تعافيهم ..
سااراا _ آآمييييييين ..
أم محمد تشيل السجاده _ يلى يا حبيبتي رووحي نامي وراج مدرسه عشان تقعدين أمبجر ..
سارااا و تحب راس أمهاا _ أبشري يا الغاليه ..
و هي طالعه تقول لأمها _ تصبحين على خييير يمه ..
أم محمد تبتسم راحت أطفي الليت ثم أتجهت لفراشهااا .. و قلبهاا و لسانهاا يناجي المولى القدير أن يحفظ لها قرة عينهاا و ينعم عليهم بالصحه و الدين ..





#################

\\ عذاريے //

صح لي فتره طويله ما أزورهم بسبه هالزوج الأناني الي يبيني اربع وعشرين ساعه وجهي بوجه بس هالشي هذا ما يشفع لهم تهميشي بالنسبه لمرض أختي .. !!!!
أخذت جهازهااا بدق على أخوها محمد تلومه على حركتهم ...
بعد كذا رنة رفع محمد السماعه...
محمد _ هلاااا و الله .. بأم طلال
عذاري _ هلا بك بو عمر .. شلونك .. شخبارك .. إن شاء تمام ..؟!
محمد _ بعد هالصوت أكيد أني بخاااار و عافية ..
عذاري أنهدت عليه مره وحده _ شدعوه يا محمد جني مو أختكم و لا متبرين مني .. جنان أختي تنوم بالمستشفى و انا آخر من يعلم !! يرضيك هالتهميش هذا يا محمد يرضيك ... ؟
محمد يبتسم _ أمسحيهاا بوجهي يا الغالية .. و إذا تبين العلم الصحيح احنا ماهمشناج ! لكن بالنسبه لي والله ثم والله اني ناسيج ..
وباجر زوريهاا وبتشوفينهاا ما فيها إلا العافيه وانا اخووج ..
عذاري بحرج _ سامحني يابو عمر ادري اني زودتهاا بس تعرف غلات جنان عندي ..
محمد بضحكه _ لا لا عادي عادي .. إلا أقول خلينا من هالسوالف .. منتي جايتنا بنهاية الأسبوع هذا .. ؟!
عذاري بضيقه _ ما أظن ياخوك بس بزور جنان في المستشفى وأرد لبيتي و ما أقول إلا الله يهدي بو طلال ..
محمد _ آمييين .. و هو ما شاء الله عليه من شيم الرياجيل بس أنه أنفيسه .. وأنتي حاولي فيه بالطيب و اللين . ترى الرجال أكره ما عنده ان المرأة تفرض رايهاا على زوجهاا بنفس قشره و بالغصب و لا تقدر العشره ..
عذاري بحيا _ أبشر يا خوي و يلى تامر على شي ؟!!
محمد _ سلااامتج و ديري بالج على بيتج و زوجج و عيالج يا عذاري..
عذاري _ إن شاء الله .. يلى مع السلااامه ...
محمد _ الله يسلمج ..




؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


// بيت بو بندر //


بعد ما تسبح بندر لبس سبورت بنطلون أسود و فانيله لونها جويتي نزل للمطبخ بعد ماماتت عصافير بطنه من الجووع شاف الحراره ( تحفظ الطعام) على الطاوله وراح يفتحهااا بيشوف شنو كان عشاهم ولا الوالده غارفتله مجبوس دجاج .. أخذ صحن و غرف المجبوس في الصحن و فتح الثلاجه و صب له لبن مراعي بقلاص .. دخل غرفه مخصصه للطعام و مطله على الصاله بيتعشى .. و هو قاعد يتعشى فكر شنو تبي بنت عمي .. بصراحه فكر فيهااا بشي شين في أخلاقها بس تعوذ من الشيطان الرجيم الي يسول لبني آدم أفكار هدامه تهدم بيوت الطهر و العفاف ..
بس شنو تبي مني ؟؟!!
أخذته الأفكار يمين و يسار و بندر الفضول ذبحه ..
و لا جاسم داخل عليه بالغرفه ..
جاسم _ السلام عليكم نعييييما توك قاعد ؟!
بندر و يأشر على الأكل _ وعليك السلام . حياااااااااك
جاسم و يرفع حواجبه _ عوافي
شكلك طالع موو ؟!
بندر و يحط اللقمه بحلجه و يهز راسه بنعم ..
جاسم بيقهر أخوه _ ويييين على الله طالع بهالوقت يا ولد ؟
بندر بنظره غاضبه _ استح على وجهك و شوف من قاعد تتكلم .!!
جاسم يمثل العصبية _ شنوووو ؟
بندر و خلاص وصلت معاه _ أطلع برى لا يمين بالله أقوم لك وأعلمك أحترام الكبييير ..!
جاسم و ماسك ضحكته _ ياخي أضحك معاك شفيك ولعت على طول كل هالنفسية عشان ....
ما شفنا إلا غبرت جاسم بعد ما حذفه بندر بالقفشه ( الملعقه ) ..
بندر و يبتسم على شكل جاسم و هو منحاش ..
بندر _ الحمدلله و الشكر .. هذا وهو أبوو شلون لو كان عزوبي!!
قام بندر و هو يقول " الحمد لله الذي أطعمنيه و رزقنيه من غير حول مني و لا قوة "
شال الصحن و نزله بالمطبخ و طلع برى البيت ..

ما كان يسمع أصوات أو همس في الشارع غير أنفاسه .. دخل السويج و ركب سيارته ..
بندر في حاله سرحان ..
جنان شنو تبي منك يا بندر ؟!!
يمكن بتعتذر مني على حركتهاا ؟! لا لا ما أعتقد .. و يمكن إيه ليش لااا .. حركتها كانت استفزازيه .. و مطالبه انهاا تعتذر لي .. بندر انت شقاعد تقول شقاعد تخربط ؟!!
بس شتبي مني ؟!
صحى بندر على سرحانه و هو للحين ما حرك سيارته من مصافط بيتهم ..
سحب له شريط و حطه بالمسجل .. كان شريط للشيخ عبد المحسن القاسم يقرأ سورة الصافات >>> يحب هالقارئ حيييل و يعجبه طول نفسه .. و ترتيله الفريد بنوعه ..
حاول يتلاشى سبب روحته بسماع آيات من القرآن الكريم.
و هو ماسك الخط السريع تذكر يمر دكان إيراني عشان يشتري لعبير العصير ..



***********************

// المستشفىے //

جنان اطالع ساعه الحائط و تلتفت لعبير _ موجنه أخوج طول ؟!
عبير وتمد بوزهاا _ يمكن يعبي بانزين ؟! عذره معااااهے ..
جنان و تهز كتفهاا _ يمكن ..
سكتوا بعد هالحوار ..
رفعت عبيرراسها بشك _ جنان ..
جنان بالمثل رفعت راسهاا _ هلاااا عبير ..
عبير _ شنو تبين بأخووي ؟!!!
جنان تحاول تكون هاديه _ باااكله ..
عبير بنرفزه _ جنان من دشيت المستشفى و انتي متغيره 180 درجه ليش شنو السبب ؟! و فوق هذا تبين ببندر بشي ..
شنو وراج يا جنان هالعقل شيفكر فيه ( و أصبعها تهزه براس جنان )
جنان تبتسم _ زين انتي ليش حارقه عمرج زوجه تبي زوجها بشي .. شنو هو عاااااار .. لهدرجه عندكم عار و خزي و فضيحه ...
عبير بشك _ زين شنو هالشي الي تبينه فيه ؟
جنان تنرفزت من عبير و بعصبية قالت _ يوووووه يا عبير بصراحه غثيتيني عاد زوجي و أبيه بشغله ..
عبير حست انها بالغت حيل مع جنان لأن قلبها ناغزهااا و هي حاسه ببرود أخوهاا و حراره حب جنان لأخوهااا و فوق هذا جنان من دشت المشفى و حالتها منقلبه و زياده عليها بندر هو الي مدخلهاا المستشفى ..أكيد صاير بينهم شي !!!!
عبير بحرج _ آسفه يا جنان ان ضايقتج ..
جنان وتمسك يد عبير _ لا عادي بس خفي شوي من الحنه ..
و ابتسمت عبير لجنان و قالت _ الله يستر منج ..
جنان و سوت نفسها منصدمه _ اوووه ..
سمعوا طرق على الباب .. ألتفتوا لبعض و لا يسمعون صوت بندر يتكلم بثقه _ يا ولد ..
جنان أخذت نقابها و ملفعها و ألبستهم ..
أما عبير راحت لأخوهاا .. شافته واقف ومعطي ظهره لباب الغرفه و بيده كيس .. أبتسمت بحنان و حب لأخوها الكبير ..
عبير _ أدخل يا رجل ..
بندر على طول لف لجهتهاا و ضحك .. مسك خشمها و ضغط عليه ..
بندر _ أول سلمي مو تخرعيني !
عبير و ادز يد أخوها عن خشمها _ آآي عورتني ..
بندر و يشيل يدها _ انتي كل ما مسكت شي قلتي آآي عورتني .
عبير بدلع _ لأنيے أنثىے يا رجلے
بندر أبتسم و قال _ أدش ؟!
عبير بفرح _ دش يا معرس ..
أرتبك بندر و قلبه يتعصر بحرقه وحس ببروده بأطراف أصابعه .. كلمه معرس كأنها تذكره بأحلامه الي دفنها بقلبه الكتوم .. كان يدخل جناحه و أهله قاعدين يزفونه لهنوف .. آه يا هنوف أتعبتي قلبي من بعدج ..


من ناظري دمعي على الخد مسكوب & و من الحوادث شاب راسي و أنا شاب

لا لذ لي زاد و لا حلو مشروب & و لا لموق العين طيب الكرى طاب

لا شك ما يجري على العبد مكتوب & طول الزمان و كل شي له أسباب


ولا يسمع صوته أخته _ بندر بندر . وين رحت ؟!
بندر بوجهه كئيب _ نعم يا عبير شنو تبين ؟!!
عبير _ يلى ادخل ..
دخل بندر الغرفه .. و عينه بتلقائيه طالع الطاوله الي حط فيهااا بوكيه الورد بس ما لقى لها أثر . وين ودوهاا ؟! و قعد يطالع بالورود بتفحص يدور بوكيه بس لا وجود لهااا !!
تذكر هوشته معاها أكيد قطته شتبي فيه .. أبتسم بسخريه .. بندر بصوت واضح _ نعم يا جنان شنو تبين مني ؟!
جنان لاحظت عليه شلون قاعد يدور بوكيه .. جنان هاذي فرصتج لا تضعفين قدامه .. شبستفيد إن أخذته و قلبه و عقله مو لي . ! ! و فوق هذا يهددني و يتوعدني و بيذلني . ما عاش من يرفع أصبعه بوجه جنان بنت علي ..!!!
وعت على بندر و هو يقول _ نعم يا جنان شنو تبين مني ؟!
تنحنحت جنان بنعومه و أرفعت عيونها لعبير و قالت بثقه و جد _ عبير يا حياتي ممكن تتركينا خمس دقايق ؟!
قبل لا تكلم عبير قال بندر بتجهم _ عبير أقعدي بالكراسي الي عند الباب لا تروحين يمين و لا يسار .. أعرفج بس تشوفين وحده تسحبينها سوالف ..
أضحكت عبير بتوتر _ أبشر يا رجل ..
بندر ضحك بصوت عال من كلمه رجل الي طايحه فيها عبير اليوم ..
طلعت عبير من الغرفه ...
رفعت جنان عيونها بعيون بندر الي يضحك بعفويه .. بندر شاف نظرات جنان له فجمدت ملامحه
و ظل يطالعهاا بالمثل ..و كان الصمت هو سيد الموقف و الدقايق ..
بندر حس بتوتر أعصابه و عرق وجهه من التوتر .. دخل يديه بمخابي بنطلونه و قال لجنان الي اطالعه بصمت لي حس بالدموع تتجمع بعينهاا ..
بندر بهدوء _ بنتم جذي يا جنان ؟
جنان حست برجفه في جسدها من التوتر الي صاير بالغرفه .. كان من المفروض ما أبجي .. ليش ضعفتي يا جنان ليش ؟! . . هذا بندر و بيتم بندر القاسي المغرور و زياده رافضج كزوجه رافضج ...
بندر عاد سؤاله مره ثانيه بعد ما شاف تجاوب من جنان ..
بندر _ بنتم جذي يا جنان ؟
جنان وصوتها يتحشرج _ نخيتك يا ولد عمي ..
بطبيعه هالكلمه عند البدو كلمه كبيره و النخوه من المرجله و من شيم العرب و البدو .. و ياما صارت حروب و قتالات بسبة هالكلمه ..
طق صدره بندر و قال برجوله _ أطلبي يا بنت عمي .. و لو على قطعت رقبتي ..
جنان بصعوبه الطلب قعدت تبجي بصوت مقهور و مغلوب على أمره .. صوت بقلبهاا يصرخ لازم أبتعد عنه .. و أرتاااااح ..
و استمرت بالبجي و حطت يديها بوجههاااا ..
بندر بخوف ما قدر يتحرك شبر من مكانه شكل جنان ما يبشر بالخير .. شلون يا بندر توافق و انت ما تدري شتبي بالأساس .. يمكن ... أستغفر الله أستغفر الله أعوذ بالله منك يا شيطان ..
بندر بصوت جدي _ جنان ..
جنان برجا و عيونها مليانه دموع _ طلقني يا بندر ..
بندر كأن أحد صب ماي بارد بوجهه .. شقاعد تقول هاذي شتهبب شتقوووووول ؟؟؟؟؟؟
بندر ما وعى على نفسه إلا بيده تمسك عضد جنان بقهر و حقدجنان تحملت الإهانه بصبر ..
بندر و يرص أسنانه ببعض _ شمسويه عشان تطلبين الطلاق ؟؟؟
جنان بصدمه و عيونها توسعت بصوت مخنوق تقول _ لا لا لا لا يا بندر فكرك لا يروح بعيد انا أشرف من الشرف.. بنت عمك طاهره و عفيفه .. مو خوف منكم لااااا خوف من الواحد القهار الذي لا تخفى عليه خافيه في الأرض و لا في السماء ..
وكملت بصوت مذبوح _ بندر انا رافضتك من زمان كلمت ابوي كلمت محمد بس مافي آذان صاغية البنت لولد عمهاا و انا مابي الزواج منك .. بندر نخيتك يا بندر ..
بندر بضعف و هوان قعد بالكرسي .. و عيونه باالأرض .. قال بصوت مقهور من عادات جوفاء من الدين .. عادات جاهله _ أبشري يا بنت عمي و أنتي أشرف من الشرف و سامحيني على القصور و العذر و السموحه منج ..
حس بالإختناق ما كان للحدس مكان في مخيلة بندر بهالطلب.. و لا فكر ان جنان تبيه بهالشي .. سبحان الله كاهي جات لك يا بندر .. ! بس مو بهالطريقه .. كنت متوقع الطلاق بس بعد زواجناا مو قبل الزواج بشهر .. شلون و أهلي و أهلها و جماعتنا . ؟!
سمع جنان تكلمه _ بندر ..
ألتفت لهااا بعيون منقهوره _ نعم ..
جنان بخوف _ لا أحد يدري اني طالبتك اطلقني .
بندر بيعرف سبب خوفها _ وليش ما أقولهم ..
جنان والعبره أخنقتها _ ابوي بيذبحني يا بندر ...
قام بندر و مشى لكرتون الكلينكس و سحب حبه و مدها لها _ امسحي دموعج عبير برى و لا تدري ما بيها تدش بهالمواضيع ..
حزت راسها بنعم و يديها على فمها تكتم بجيه ..
و قالت و هي تشاهق _ وعد يا بندر .. ؟
بندر عند الباب _ وعد يا جنان و مع السلامه ..
جنان الرؤية منعدمه عندها بس تشوف جسم بندر و هو طالع .. جنان _ بحفظ الباري يا الغالي ..
و ما تمالكت نفسها و سحبت اللحاف و حطت نفسها نايمه .. و جسدهاا الناعم يهتز من شهقاتهااا و رجفتهااا ..



أول ما طلع بندر شاف عبير قاعده و تلعب بجهازها .. حاول يخفي توتر و تهيج وجهه فقرب منهاا و همس _ عبوور ..
أخترعت منه و حطت يدها على صدرها _ ياخي سلم ..
أبتسم بالغصب _ هاج الكيس لج و لجنان ..
عبير تبتسم _ تسلم يابو عذبي .. بندر حب يطول السوالف عشان جنان ترد لوضعها الطبيعي ..أقول عبير باجر ماراح تحضرين محاضرات ؟
عبير _ أمبلى .. و أنت بتمرني الصبح عشان توصلني للجامعه . .
بندر بتعب ماله خلق . يبي الراحه يبي هواء نقي .. تنفسه ضاق عليه .. قام و قالها _ أوكي
يلى مع السلامه .
عبير بغرابه _ مع السلامه ..
عبير و تشوف أخوهاا و ماشي لخارج الجناح .. أستغربت شلون وافق على طول انه يوصلني و اليوم الصبح بغى يذبحني . !
سبحان الله ..
دخلت الغرفه شافت جنان متلحفه و نايمه ..
عبير بقهر _ مسرع نامت ..
مشت لي وصلت عندهاا و قالت بهمس _ جنان جنان ..
لا مجيب .. فأيقنت أنها في سابع نومه .. قعدت تضبط لحافهاا و طفت النور و نامت ...


أما جنان الي ما نامت تفكر بأبوها كيف بيتلقى القرار .. بندر بندر شلون بيقولهم أكيد بيجرح ابوي و محمد بقراره .. يااا الله انك تسهلهاا و تهون هالمصيبه على أهلي .. تذكرت أنها من اللحظه هاذي و هي محرمه على بندر .. خلاص يا جنان هدمتي أحلامج بنفسج .. و كسرتي قلب نبض بحب بندر .
قالت جنان بخضوع و ذل لله (( اللهم أجرني في مصيبتي و أخلفني خيرا منها ))
و ناااامت و دموعها على خدهااا.


>>>>>>>>>><<<<<<<<<<


// بيت أبو بندر //


بندر نازل من الدرج و قعد يتنحنح عشان فاطمه الي قاعده مع امه يتريقن ..
بندر ببحه النوم _ السلام عليكم
الكل _ و عليك السلام ..
بندر _ وين الوالد و جاسم ماشوفهم ؟!
أم بندر _ طلعوا بدري .. تعرف جاسم حصصه الأولى .. و أبوك طلع و وصاني اني أقولك تمر شركه الساير <<< مو دعايه بس جا ببالي عالطول ...
بندر و يهز راسه بنعم _ وبعدين
أم بندر _ يقولك روحلهم بالأول و هو بيلحقك بعد ربع ساعه .. وصل ..
بندر _ وصل ...
و هو رايح يحب راس أمه قال _ تامريني على شي ؟؟!
أم بندر _ تعال وين رايح ؟!
بندر _ بروح ألحق على بنتج واجيبهاا أهنيه ثم بروح لشركه الساير ..
أم بندر _ زيين تعال أكلك لقمه و أشرب حليب بعدين روووح ..
بندر _ بالعافية ياالغاليه بس مالي نفس ..
أم بندر بترجي _ ياوليدي عشاني ..ولا مالي خاطر عندك؟؟
بندر _ و الله قدري رجلج يا الغالية بس مالي نفس و متأخر على الوالد بعد !!!!
أم بندر بحنيه _ روح يا بندر جعل أبواب الرزق تفتحلك ...
بندر أبتسم بحنان لهالمخلوقه الي عظم الله شأنهااا و أمر ببرهاااا و طاعتهااا ..
و مشى لباب البيت و قال بصوت مودع _ مع السلااااااامه ..
الكل _ مع السلامه ..

ألتفتت فاطمه لخالتهااا و قالت _ خاله ..
أم بندر رفعت راسها لفاطمه _ آمري يا بنتي ..
فاطمه بإبتسامه _ ما يامر عليج عدو ... خاله ... اليوم الثاني من عرس بندر و جنان في حفله و لا بيسافرون .. ؟!
أم بندر ماتقدر تقول إيه أو لأ .. ولدهاا مو واثقه فيه من هالناحيه .. _ و الله أني مادري و العلم عند بندر .. ليش فصلتي حق اليوم الثاني . ؟
فاطمه بفرح _ ايه فصلت عند مصممه اليوم الأول و الثاني .. خلاص ما أثق بالخياطين بعد سالفه بدلتي بعرس ولد جيرانا ..
أم بندر _ ليش شنو سوى ؟!
فاطمه بضحكه هاديه _ تصدقين يا خاله مخربهااا قلت أبي بدله تكون تفصالها برمودا و يكون مزموم من النواحي الخارجية و فستان عاري الكم يوصل لي تحت الركبه بالضبط و يكون ضيق من ناحية الصدر و الخصر بعدين يحط جوليه صغير ..
أم بندر بإندماج _ ايه و بعدين .
فاطمه و كأنهاا تذكرت شكلها أول ما شافت البرمودا و كانت عيونها مبطله حدها _ و الحبيب مسويلي سروال إيراني مو برمودا !!!!!!
أم بندر ما تحملت الموقف أنفجرت ضحك _ حسبي الله و نعم الوكيل ...
فاطمه بقهر _ قهرني يا خاله . و رحت له و انا كنت برتكب فيه جريمه بس عذاري هدأتني لي تعوذت من الشيطان الرجيم و تفاهمت معااااهے ..
أم بندر _ زييين الحمدلله .. أهم شي ضبطه ..
فاطمه _ ايه ضبطه و الحمدلله على كل حال ..
أم بندر و تقوم من طاوله الطعام _ فاطمه ولي يسلمج انا باخذلي غفوه .. عالتسع قعديني يمه .. زييين ؟
فاطمه _ إن شاء الله خالتي ..




¥؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛¥

// المستشفى //


قعدت من النوم جنان و هي حاسه بصداع فضيع من كثر البجي في الليل .. قامت عالخفيف بتروح للحمام " عزكم الله " تغسل وجهها عشان موعد الريووق .
عبير متلحفه حيل بالبطانيه و كأن البطانيه بتنحاش منهاا من كثر البرد ..
طلعت جنان من الحمام " عزكم الله ' و راحت على طول لعبير و هي تجر البطانية
جنان بصوت تعبان _ قوومي
عبيرووه ..
عبير و تسحب البطانية _ آآآآممم
جنان بتعب تركتها و صعدت عالسرير _ كيفج . انا شعلي !! ماحد بياكلهاا غيرج و لا بعد بيطق مشوار و آخرتهاا تقولين خلاص يا بندر .. سكتت جنان ( حست بغصه و هي تذكر اسمه ليته حلم بس راح بندر يا جنان رااااح )
و لا جهاز عبير يررن .. و عبير على ماكانت عليه جثه هامده بس بنبض .. شافت جنان السالفه مطوله و الحبيبه ولا هامها أخوهاا قامت تشوف جهازهااا و لا شاعرنا يتصل بك
صاحت على عبير بخوف و هي تهز كتفهاا _ عبير عبير عبير بندر
تحت بمصافط السيارات ينطرج
عبير بلذه النوم _ آم آم نعم
جنان بتخرعها عشان تقوم لجامعتهاا و عشان بندر ما يطق طريق فاضي _ أقولج بندر معصب ينطرج تحت ..
عبير بخرعه حذفت البطانية و النوم طار من عيونها_ شنوو الساعه جم ألحين ؟
جنان بسرعه _ يابنت الحلال روحي غسلي قبل لا يدق مره ثانية و يكسر الجهاز على راسج.
عبير ركضت للحمام "عزكم الله " تغسل وجههااا و لا جهاز عبير يررن مره ثانية و شاعرنا يتصل بك ..
جنان بصوت عالي _ بسرعه يا عبير أخوووج يدق كذا مره ..
عبير و تسحب حبه كلينكس تنشف وجهها من الماي و تطلع من الحمام " عزكم الله " بتوتر قالت _ خلاص خلاص ألحين بلبس بسرعه ..
جنان و تساعدهاا أدخل التلفون بجنطه عبير _ الله يستر و سلميلي على الشله ..
عبير و تعدل نقابهاا و هي طالعه _ يووووصل ..
من الخرعه و التوتر سكرت الباب و نست جنطتها على سرير جنان ..
مشت جنان لسريرهااا تبي تريح . . ..
جنان بققت عيونها وهي تشوف جنطه عبير بعدها أضحكت حرام شكل عبير يكسر الخاطر ..
جنان _ البنت هاذي نكته !
فجأة و لا عبير بخطوات سريعه ادش عليهااا و تقول _ أشهدن النوم سلطان جنطتي نسيتهااا عندج .. وطلعت على طول بعد مارضخت الباب ..
جنان بإنحراج و حاطه يدها على خدها _ يا فشلتي ما ريقتهااا .. ( تذكرت شلون راح تكون رده فعل عبير لما بندر يقولهم .. و هي الي كانت طايره من الفرحه و كل شوي مأذيتهاا سويت جذي و شريت الشغله الفلانية و رحت لشروق سالمين الي ذبحتني فيها ماجن بالكويت غيرهاا تسوي ميك آب و تصمملي ووو )
جنان بحزن _ سبحان الله .. بعد ماكنت بنت صرت مطلقه ..يا بنت أتطلق بكرامتي و لا يطلقني و انا ذليله عنده ...








// بندر //


بندر و يمسح وجهه بكفوفه من العصبية كذا مرة أدق عليها ولا ترد !!!!
طق السكان بعصبيه تأخر على أبوه الي حرق جهازه بالأتصالات .. نزل راسه عالسكان بيريح حاس انه ثواني و بينفجر من التعب النفسي و الجسدي و اليوم عنده مشوااار طويل مع ابوه و عمه و محمد و اهله ..
ما حس إلا بفتحه باب السياره . رفع راسه شافها عبير ما قدر يصبر .. فأنفجر عليها مره وحده _ أنتي ماتستحين على وجهج قاعدلي 10 دقايق و حضرتج توج تتكرمين تنزلين.. ؟!
عبير الي جسمها انكمش و وجهها برد من الفشله .. صوت بندر كان عالي حيل .. أمبين أنه مقهور حيل منهااا .. ألتزمت الصمت أحسنلها و أفيدلها ..
بندر شافها ساكته و قلبه للحين محروق وأنفاسه من الغضب حاره... قال بقهر_ و هذا وجهي يا عبير أن خليتج تباتين مع بنت عمج .. انا الغلطان الي سكت و وافقت أخذج اليوم ..
و ماكون بندر إذا ...
جهاز بندر قطع حلفه .. أخذ الجهاز و عارف أنه أبووه .. شاف الغالي يتصل بك .. مسك الجهاز بقوة و حطه قدام عيون عبير و قال بعصبيه _ شوفي شوفي أبووي حارق جهازي و سبقني للشركه و حضرتج طاقتها سوالف ..
عبير خافت من عصبية أخوها الزايده عن حدهااا في هاليوم
و بينها و بين نفسها قعدت تدعي الله يدعي هاليوم على خير ..
ضغط عالرد و حاول يكون هادي مع أبوه ..
بندر _ هلاا يبااا . نص ساعه و أكون عندك ..
عبير سمعت صراخ ابوها على بندر .. توقعت بهاللحظه جهاز بندر يتكسر على راسهااا ..
بندر بخضوع _ أبشر ياالغالي .
يلى مع السلامه ..

بعد ما سكر من ابوه .. سكت بندر و لا تكلم بكلمه .. وزاد سرعته عشان يلحق على أبوه .
ثم يروح بدون لا أحد يدري للمحكمه عشان يطلق جنان ..






// المستشفى الساعه 10 صباحا //



جنان قاعده مع أمها يسولفن ..
أم محمد بحنيه _ يعورج يمه لي تحركت للجنب الثاني ..
جنان _ عوار خفيف مو حيل ..
أقول يمه ..
أم محمد _ قولي يا بنيتي ..
جنان _ عذاري ما عندها خبر ..
أم محمد _ أمبلى اليوم عالريوق تقولي سارا انها علمتها و زعلت ليش ماقلنالها بالأول ..
جنان تبتسم _ أووه عاد من يقدر على زعل أم طلال ..
أم محمد _ الله يصلحهااا ..
(( طحت علييييييكم ))
ألتفتواا لهاا و هي شايله البوكيه و سله القهوه و الحلى و حالتها حاله ..
أم محمد بحنان _ حي الله بأم طلال ..
جنان تبتسم _ زارتنا البركه ..
عذاري و تحط الأغراض على الطاوله .. وتقول بدلع _ ايه أمبين مو جني المنسية ..!
أم محمد و هي تسلم على بنتها _ والله منتي منسية بس ألتهينا بالعملية ..
عذاري وهي رايحه لجنان تسلم عليهااا _ خطاج السووو يا عمري ..
جنان _ خطاج اللاش ..
عذاري و تقعد على الكرسي _ ها بشري شخبار العملية ؟
جنان وتمد بوزها _ تخررع و تلوع الجبد ..
ضحكوا على شكل جنان و هي ماده بوزها كأنها بنت سنتين ..





====================



// بيت بو أحمد //

الساعه 7:35 مساءا . .


نوف بعد ما حطت مكياج أوفر و ألبست بدله تنوره قصيره لي الركبه و مخرم بنهايته و لونه آوف وايت و بدي ذهبي جبنييز و عبايتها بإيدهاا و هي نازله مع الدرج تشوف أمها في الصاله مع حريم عيالها صفيه و خزنه ..
نوف بغرور _ السلام عليكم ..
الكل ألتفت لهاا و من ريحه عطرهاا آلور المركزه الي تعلن للحضور عن وجودهاا .
رد الكل عليها بالسلام ..
أم أحمد _ حياج يا نوف تعالي تقهوي معانا ..
نوف توتر _ ها لا يمه عليكم بالعافية انا بروح لعرس رفيجتي .
أم أحمد مستغربه _ ألحين ..
نوف و زاد الأرتباك فيها _ ايه ألحين لأن الفندق بعييييد .. و انا مو مطوله بس بسلم عليها و اقعد ربع ساعه و أجي على طول .. ايه يما و انا بروح مع رفيجتي متواعدين نروح مع بعض لهااا
أم أحمد _ أوكي بس ديري بالج على نفسج ..
نوف تبتسم بتوتر _ أبشري .
يلى مع السلامه ..
الكل _ مع السلامه ..


لقت سيارة عهود صافطه عند باب بيتهااا .. ركبت نوف و رجولها تصافق .. و أصابعها بارده ..
نوف _ هااااي ..
عهود _ هلاااا و الله كاشخه حدج .. ( وغمزت لها )
نوف و تحس قلبها بيطلع _ انا خايفه يا عهود ..
عهود بخبث _ يبا ليش ما تحسين ظنج فيه .. يمكن يبي يشوفج و بس ..
نوف بخوف _ لا لا تهديده يدل على انه حقير ..
عهود _ أنتي روحي و شوفي ..
نوف و الخوف متملكهاا _ أخاف أخاف .. بس تدرين شلون .. بخليه يشوفني و بعدها باخذ منه الأشرطه .. و خلاص أفتك منه ..
عهود و تمد سيجاره _ تبين حبه ؟!
نوف بقرف _ أنتي ما توبين من هالعفن يجيبلج السرطااان يباااا
عهود _ يا معووووده يكفي يكيفلي هالمزاج .. !!
نوف _ و الله كله خرطي .. لا يكيف و لا شي ..
Toet toet sms
نوف و طلع جهازها _ الله يستر لا يكون احمد و لا نواف ..
عهود باستغراب _ نواااااااااف .
نوف _ ايه امس وصلوا و اليوم العصر واجهته و يا مرته ..
عهود _ أهااا .. زين منو الي دازلج مسج ..
نوف و تفتح الرساله و بحقد تقول _ الحقير ماكو غيره عويز مو عزوز ..
عهود _ حراااام علييج عاد يحبج
.نوف بإشمئزاز _ وااااااضح ..



بعد ما وصلوا المجمع قعدن في الكوفي شوب .. لي توصل الساعه 8 مساءا ..



عهود و تبتسم لعزوز و هو يمشي لهن .. ونوف لفت ورى بتشوف عهود تبتسم لمنو ..
نوف زادت نبضات قلبها من الخوف و التوتر و الإرتباك ..
قالت بقلبها بكره _ لو مو لويت الذراع جان وطيتك يا خسيس

عزوز بعد ماقرب من طاولتهن _ ها مشيناا .. و لف على طول عشان الناس ما تنتبه لهم ( بس رب الناس لا تخفى عليه خافيه )
قعدت نوف عشر ثواني و عيونها بعيونه .. الأولى نظره حقد و كره .. و الثانيه نظره أنتصار و نظره حيوانيه ..

قامت من الطاوله و اطلعت برى المجمع و هي مو عارفه سيارته و لا تحس بيد تمسك يدهااا .. ألتفت عليه بسرعه ولا هو يبتسم لهاا قالت بكره و اشمئزاز _ أترك يدي ..
عزوز بشماته _ جت على هاذي
نوف بقهر _ يا حقيييير ..
عزوز و يضغط على يدهااا _ أقولج أمشي معاي و انتي ساكته ..
مشت معاه لي سيارته الجاكوار و ركبت قدام بخووف وهي تشوفه يبتسم .. تذكرت أبوهاا و أخوانهاا .. يا إلهي ما أتذكرهم إلا بهالمواقف .. إن شاء الله يطلع كلام عهود صح و باخذ الأشرطه منه ابي أرتاح من هالهم الي فجأه طلعلي حسبي الله عليك يا عزوز من وين طلعتلي ..
عزوز شافها سرحانه و مو معاه نبح صوته من كثر ما يناديها .. مسك يدهااا و لا تسحبها بخشونه ..
نوف بشراسه _ مد يدك و شوف شراح يصيرلك ..
عزوز ضحك بصوت عالي ..
خافت نوف من طريقه ضحكته كأنه يستخفهاااا ..
طالعت ثواني و صدت عنه لما شافته يلتفت لها ..







// بيت بو بندر //

بو بندر بصراخ عالي _ أطلع برى سود الله وجهك مثل ما سودت وجهي .. أطلع أطلع ..
هاذي تربيتي لك يا ولد ظبية حسبي الله و نعم الوكيل ..
( عبير و فاطمه في الدور الثاني و من سمعوا صريخ أبو بندر قعدن يركضن شالمصيبه الي صايره تحت ..
فاطمه وقفت بنص الدرج أما عبير بأول الدرج ..
أما أم بندر تبجي بصمت و يديه على راسهاا من هول الصدمه يطلق زوجته قبل شهر من عرسهم .. أهلها جماعتها ..
بندر قاعد و راسه بين يديه و لا فتح فمه شيقول بنت أخوك هي الي طلبت .. مشى جاسم لأبوه و يهديه _ يبااا خلاص الي صار صار .. لا تعب روحك صحتك أهم..
بو بندر بتعب قعد على الكرسي و فك أزاريه ..
بصوت تعبان و مبحوح _ أطلع برى يا بندر اطلع برى .. أطلقها و أنت ما تسوى ظفرهااا .. اطلقها و هي مريضه طايحه بالمستشفى . اطلقها بعد مارفض ابوها الخطابين عشانك اطلقها هذا قدر عمك عندك ؟
وقف بندر و مشى لأبوه بحب راسه و لا أبوه يدزه بخشونه بو بندر _ اطلع لا بارك الله فيك .
بندر بحزن _ يباا
بو بندر بعصبية_ لاانا ابوك و لا انت بولدي أذلف عن وجهي ..
أم بندر من شافت بندر و هو ماشي بيطلع بجت بصوت عالي و حزين .. ولدها بكرها ينطرد وهي ما تقدر تسوي شي ..
ألتفت لها بندر و بلا شعوريا ركض لأمه منبع الحنان لمته أمه بحيل و قعد يشم ريحه الغالية ..و يحب يدها و راسهااا و هي تبجي ..
بندر _ سامحيني يمه ..
أم بندر _ لا تروح يا بندر وانا أمك..
بندر بتأكيد _ جاي جاي ما راح اطول ..
عبير عضت شفايفهااا و دموعها
مغرقه وجهها ما تدري حزن على جنان و لا على بندر .. ما توقعت هالمنظر بيصير ببيتهم ..
فاطمه من سمعت كلمه أطلقها . قعدت على الدرج و يدها على حلجها تكتم صوت بجيها .. لهدرجه بندر صاحب الأخلاق و الرجوله يحذف أختي بلا رحمه و لا قدر صحتهااا . و أختي جنان .. تتعذب وهي بشبابها و هي تحمل أسم المطلقه .. يا خساره يا بندر ما قدرت ثمن الجوهره .. يا خساره عليك يا ولد عمي ..

طلع بندر من البيت .. و أم بندر أقلبتها مناحه في غرفتها .. و أبو بندر دش غرفته عند زوجته .. و النفوس الثانية في حاله ذهول .. جاسم أخذ شماغه و هي منحرج من زوجته الي لاحظ وجودهااا . و طلع برى البيت ..
عبير ألتفت لفاطمه بأسى و حزن ممزوج بإنحراج ..
قامت بسرعه فاطمه و راحت لجناحهاا تاركه عبير بالصاله ..




@@@@@@@@@@@@




فلا تأتين في درب الرذيلة ..
فأن الرب من فوقي يراني ..
وليل الهم لو أحلك ظلامه ..
فشمس الغد تظهر في أماني ..
وأمشي في طريق الحق دوماا..
فنور الحق فالظلمه يباني ..
وأن الموت آتي لا محاله ..
يزورك لو بأعماق المباني ..



فتح باب الشقه و دخلها بالأول ثم دخل بعدهااا و هو يقول _ أسفرت و أنورت ..
نوف بتوتر _ بلا كلام فاضي يلى
عطني الأشرطه ..
عزوز بلمعه شيطانية في عينه _ لا بعد الضيافه يا حلوووه
نوف و صوتها يرتجف _ لا مشكور .. و انا مستعجله ..
عزوز و يمسك نقابهاا _ زين أفصخي النقاب ما أعرف أتكلم معاج جذي ..
فصخت نوف نقابهااا بإرتباك ..
عزوز ما كان يعتقد انها بهالجمال هذا .. و طالع عبايتهااا الكتف الضيقه و مسكهاا من كتفهاا _ و هم بعد العباية تسبب لي حجه ( حكه ) ما أحبهاا ..
نوف بعصبية _ عزوز لا .. وجهي و بس ..
عزوز بتهور شيطاني مسك العبايه بيدينه الثنتين و قطعها بالنص .. و نوف بصراخ و تسحب العباية لجهتهاا و عزوز يسحبها لي حذف العباية بعيد ..
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

 
 

 

عرض البوم صور فاطمه المصون   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بقلم نابض بجويتي, نفسي عزيزه يا بندر, قلم نابض بجويتي, قصه نفسي عزيزه يا بندر
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:50 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية