لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


وعادت الى الحياة للكاتبه NasseM

╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الأولـ ═ ╝▫╠ ═ ..: تخليني وسط صحراء ونار الشمس تكويني .. تخيل خطوتي حافي وشوك الأرض يمديني :.. الزواج الحتمي الي نفرض على شخصين

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-07-08, 07:12 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 70270
المشاركات: 721
الجنس أنثى
معدل التقييم: أسيرةبحرالأماني عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أسيرةبحرالأماني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي وعادت الى الحياة للكاتبه NasseM

 

╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الأولـ ═ ╝▫╠ ═

..: تخليني وسط صحراء ونار الشمس تكويني .. تخيل خطوتي حافي وشوك الأرض يمديني :..

الزواج الحتمي الي نفرض على شخصين مالهم بالدنيا الكثير ..
حب المال والجاه .. والطمع والجشع .. أول الأسباب لتدمير حياة طفلة ما عاشت من الدنيا الا 17 سنه .. مقابل شخص يكبرها بـ ثمان سنوات ..
ام محمد : مبروووك ,, ألف ألف مبروووك ..
ملاك وجهها بالأرض : الله يبارك فيج ..
ميعاد : يااه يااه مو جنه عروستنا استحت !!
ملاك : ميعاد الا وين منار رفيجتي !!
ميعاد : برى .. ماشاء الله عليها شايلة الحفلة على راسها ..
ام محمد : ايه ما شاء الله عليها .. لو عندي ولد غير محمد جان كنت خذيتها له ..

.*.*.*.*.*.*.

ملاك .. بنت كل حياتها اللعب والمزح .. ما عمرها فكرت في شي اسمه مسؤليه .. أو تخرجت من الثانويه بتقدير 71.95 وما كانت تحلم مثل البنات في الزواج ولا في الدراسه .. كانت تبي تشتغل في شركة ابوها وتصير صاحبة شركات ومعارف .. بس الي صار .. ان كان مكتوب في وصية ابوها تزويج بنته من ولد شريكه بالممتلكات .. عشان لا يضيع الحلال .. ! ..

محمد .. العريس المووقر .. 25 سنه .. خريج لندن بشهادة الدكتوراة .. ورجع بلاده على اساس الشغل .. لكنه تفاجأ بموضوع الزواج ..

ام محمد .. الوالده الحنونه ..

ميعاد : .. 22 سنه متزوجه من ولد عمها خالد .. وعندها ولدها سامي سنه وثمان شهور

ميعاد : يلا حبيبتي استعدي المعرس وصل ..
ملاك بربكه : ومنار !! .. و .. واخوي عامر !!
ميعاد : منار عند الصوت عشان تعدل الاوضاع .. واخوج بيدخل لا تخافين
ملاك : أها ..
منار وهي تتدخل : حشى ما خلصتوا
ميعاد : يلا وهذي حبيبتج
منار : تغار الاخت
ميعاد : لا يمه ما بغار الا منج
منار وهي تفلص خدها : ههههه فديتج
ملاك وهي منصدمه : منووور .. طيحتي الميانه أشوف !!
منار : ويييي الا ميعاد !!
ميعاد : طيب اخليكم بروح اشوف اخوي ..
ملاك : الله يغربلج يا منووور فضحتينا ..
منار : شسوي هي تتضحك ضحكت وياها .. انت قولي لي شخبار الاعصاب
ملاك : منقرفه من حالي طبعاً .. آخذ واحد عمري ما شفت حتى شكله .. وين صارت ذي !!

.*.*.*.*.*.

منار .. 17 سنه رفيجة ملاك الروح بالروح ..

دخلوا الصالة .. على أغنيه " هب السعد " .. كانت عين ملاك في الارض .. وعين محمد عليها يتذكر وين شايفها !! .. بس بس

ركبوا على الكوشه بعد ما انطفأت كل المصابيع .. الا نور واحد كان مسلط على محمد وملاك .. كانت دخلتهم رووعه ..
على الكوشه وقفوا .. وتموا المعازين يقربون يسلمون ويهنون

بو محمد : مبروووك مبروووك منك المال ومنها العيال ..
بو خالد : زواج ميمون انشاء الله ..
محمد : الله يبارك فيكم ...
عامر : مبرووك
محمد : الله يبارك فيك
عامر ويبوس راس اخته : مبروووك
ملاك والدمع بعينها .. وبصوت خفيف : عمووور تم ويايي لا تخليني ..
عامر : صلي عالنبي ..
ملاك : الف الصلاة والسلام عليه الف مره .. بس مابي .. تكفى قول لهم مابي
عامر : لعبة يهال هي !!
ملاك : عمووور ..
عامر : بلا عمور بلا بطيخ .. القلب اتصلت .. يلا تشاااو ..

عامر كان متعمد انه يسوي هالحركه لها عشان تنساه .. بعد ما كانت معتمده عليه .. كان لها الام بعد امها والاب بعد ابوها .. عامر 21 سنه .. يدرس ويشتغل بشركة ابوه ..

على طاولة من الطاولات .. كانوا ربع ملاك يهامسون ..
مروه : فديتها .. صايره احلى واحلى
سعاد : بس حليله ريلها احلى منها
مروه : لا حبيبتي مافي على جمال ملاك
لولوه : تتوقعون بتتغير بعد الزواج !
سعاد : اكييد
منار من وراهم : بتتغير عالكل الا انا
لولوه : عدال حبيبتي
مروه : زين امشوا امشوا نسلم عليها ..


في الكوشه ..
ميعاد : اووف ليش ما تتكلمون .. !
محمد : اقول تعالي شيلي ولدج من على رجولي بعدني معرس يديد
ميعاد : تعرفون انكم واايد واايد تشابهون بعض !!
ملاك بصوت خفيف : بسم الله علي
محمد الي سمعها : الله يعين
ميعاد : شوفوا من جاا
مروه : ااحم .. مبرووك حبيبتي
ملاك بصوت خفيف : الله لايبارك فيج حبيبتي
لولوه : زين انا مبرووك لج انتي
ملاك : اذا قلتينها عدل برد عليج .. ترى الاستعمار الهندي مو عليّ
سعاد من طرف خشمها : الحمد لله والشكر حتى وانتي عروس مو عاقله
ملاك : لا حبيبتي خليت العقل لج
محمد كان يسمع كلامهم ويضحك " الله يهداك يا يبه ماخذ لي يااهل .. لكن .. لحظة لحظة .. تذكرت .. ملاك !! .. ملاك وعامر .. !! ... ايه تذكرتها .. ! ... وانا اقول مو غريبه .. الله يعينك يا محمد على هالهم "
ميعاد : هييييي انتوا .. اخوي هني احترموا ..
محمد : اختي شيلي ولدج حبيبتي
ميعاد : لا حبيبي اخوي خله عندك .. عشان يطلع بكل الصور ..
منار : ملووكهـ .. بااي حبيبتي .. آنه ماشيه .. !
ملاك : له له وين بتروحين .. ابيج تنامين معاي ..
الكل : ههههههههههههههه
بعد ما البنات راحوا .. صعد شخص غريب على الكوشه .. !!
تمت ملاك تتطالع ومو مصدقهـ عينها .. حضنتها بكل حنان .. ملامحها .. تقاسيم وجهها .. كانت تشبه امها .. شلون ما تشبه امها وهي طلعت من نفس البطن والظهر ..
عايشه : الف الف مبروووك
ملاك ودموعها اربع اربع : خالتي .. خالتي وينكم عناا من زماان ليلى : ااحم احم بسنا بجي .. مبرووووك ..
مسحت دموعها بخفه وحضنت بنت خالتها ..
عايشه : المهم جفنااج .. يلا ليوول قبل لا تتطير الطايره .. !
ملاك : شنووو !! تو الناس !!
عايشه : تو اليوم عامر مخبرنا .. زين زين لقينا طايره تقطنا
ليلى : يلا بااااي ماي بست بنت خاله
ملاك : لكنـ ,,
ليلى: بااي

.*.*.*.*.*.*.

بغرفة من غرف الفندق كانت تضم عريسين جديدين ..
محمد : مبروك عليج أنا
ملاك بصوت خفيف : مالت عليك انت ..
محمد : شنو شنو شنو !
ملاك : اقول الله يبارك فيني عليك
محمد : أهاا يعني ,,
ملاك : اقول محمد ..
محمد : نعم .. !
ملاك : مادري بس كأني أعرفك من قبل !
محمد : ههههههههههههههههههههههههههههه
ملاك : ... ؟!!
محمد فتح شنطته وطلع صوره : تعرفين هذا !!
ملاك : من !! .... مـ مــ ح ــ ..... محمد !!
محمد : بشحمة ولحمه ..

~ الجنون عيون وعيونك وطن ..
والوطن من غير عينك ما يكون ..
لا شوارع ولا اماني ولا سكن ..
ولا حياة ولا ممات ولا طعون ..
انت لحالك زمن داخل زمن ..
كيف عمري ينحسب لو تحسبون ~

_ _ _ _ _ _ _ _

السبت .. 10.00 الصبح ..
صباحيهـ المعاريس ,,,

محمد وهو يفتح الستاره : صباح الخير ..
ملاك وهي تغطي نفسها اكثر : اوووف .. وانت ليش تقعدني .. من انت عشان تقعدني !! .. الف مره قلت لك يا عمور لا تدخل غرفتي من غير ما اقول لك ادخل .. لا تدخل وانا نايمه بعد خوش خوش .. برى .. برى في ستين ان شاء الله ..
محمد تم يضحك من قلب .. : ههههههههههه من صجها ذي !! .. الله يسامحك يا يبه ماخذ لي يااهل ,, !! ..
تراجع خطويتين ورى.. وقط نفسه على الكنبه البنيه .. وقعد يتذكر أيام الطفوله الي جمعته بملاك .. من قبل عشر سنوات ..
كانت ملاك عمرها 7 سنواتـ ,, وهو 15 سنة .. وعامر 11 سنه

كانت ملاك ورفيجاتها يلعبون سكينه عند باب البيت لما جاا محمد وكت الماي على لعبتهم وخربها .. البنات قعدوا يصيحون .. لأن بذيك الفتره الكل يخاف من محمد.. وعصابته .. الا ملاك الي كانت عن 7 رجال .. تقدمت له ..
ملاك وايدها على خصرها : ارسم لنا وحده ثانيه بنلعب فيها
محمد الي كان بيمشي : مشي بوزج
ملاك بعصبيه : قلت لك ارسم لنا وحده لا اشتكيت عند عمور ..
محمد باستهزاء : لا لا لا ارجووج .. خوفتيني .. لا لا لا تقولين له
ملاك : اوكي بس اول حب ايدي ...
محمد : هههههههه اقول ذلفي لا أتولاج .. وفر ظهره عنها ..
ملاك كانت عينها تشتعل نار .. اخذت حجر متوسط ورمته على محمد الي تألم منه ..
محمد : والله لأوريج يابنت الناس .. ان ما خليتج تحبين ريلي تقولين لي هد كشتي ..
ملاك : نجوم السماا اقرب لك .. شوف !! .. انت معاك صبي واحد .. وآنه معاي 6 بنات .. !!
محمد وهو يمشعها من شعرها : وين بيتكم !!
ملاك : يالخااايس ... هدني هدني .. ماحبك هدني
محمد وهو يسن اسنانه : قولي عمي محمد اتركني لو سمحت
ملاك : تخسي الا انت قلت لك هدني
محمد : قلت لج الي عندي ( وهو يعص على شعرها اكثر ) بتقولين او لا
ملاك وهي تصارخ : احبك احبك .. امووه على ايدك .. ابوس ايدك اتركني آآآي ..
البنات الي كانوا معاها كلهم تراكضوا وهي دموعها على خدها

محمد : ايه خلج عاقله ..
حمد : هدها يا حموود كسرت خاطري
ملاك بعد ما تركها اخذت نعالها وقبل ما تمشي : كسروا راسك بجهنم قول امين .. ( وطلعت لهم السانها ) .. وانت عند ابوك يا مال الضعفه ..
ومن بعد هالجمله ركضت لما دخلت بيتهم وقفلت عليها ..

صحى محمد على بندول الساعه ..
محمد : هييي يا خبله قومي ..
ملاك وهي تفز : بسم الله الرحمن الرحيم .. وين انا !!
محمد : الحمد لله والشكر .. الي يشوفج ما يقول ذيج الي تستحي بالحفله
ملاك : مالت عليك وعلى حفلتك .. شعاد تبيني اسكت على طول

محمد : لا بس احتريمني عالأقل ,,
ملاك : زين زين كاني احترمتك .. شتبي مقعدني من صباحة الله خير
محمد : هههه انتي مينونه
ملاك : اخوي العقل لك ..
محمد : زين قومي قومي الطياره الساعه وحده !!
ملاك : شنوو !! .. بنسافر !! .. وين !!
محمد : قايل لج البارحه مصر ..
ملاك : وبطياره ؟؟
محمد : شي طبيعي ..
ملاك : لا مابروووح
محمد : عن الدلع اقول ..
ملا ك : أخااف .. تخيل ان تتطيح الطايره .. او تنفجر .. او تتدخل عصابه في الطايره مثل الافلام
محمد : بس بس .. جهزي شنطتج و ...
قطعهم صوت تلفون محمد ..
محمد : الووو
ميعاد : هلا هلا بهالصوت ..
محمد : هلا فيج ..
ميعاد : شلون المعاريس
محمد : يسلمون عليج
)ملاك تناظر محمد بعلامة سؤال .. !! ( ؟
محمد : ذي ميعاد ..
ملاك : اهاا
ميعاد : شفيك
محمد : ولا شي .. بس عروسنا تفكر اغازل بصباحيتنا
ميعاد : ههههههههه فديتها ..
محمد : زين فارجي ..
ميعاد : من بياخذكم المطار !!
محمد : انا كلمت عمور ..
ميعاد : اوكي صار .. باااي
محمد : فارجي هع هع

.*.*.*.*.*.*.

الساعهـ 12.00 ..
الكويتـ .. البيت العود ..
فارس : يبه ..
راشد : واحطبه شتبي ..
فارس : فلووس ..
راشد : حشى وانت ما تشبع ..
فارس : يبه الفلوس الي عطيتني اياهم سلفتهم لرفيجي مسكين في ضايقة ماليه ..
راشد : بارك الله فيك .. جم تبي !!
فارس : الي تمده يدك !
راشد : وانت متى بتشتغل ان شاء الله
فارس : ان شاء الله ان شاء الله .. بس انت عطني
راشد : الله يعيني عليك من ولد ..
فارس : ايه والله الله يعينك
راشد : انزين روح المسيد الي يم بيت خالتك عايشه !!
فارس : وليش بعد !!
راشد : يدتك هناك .. خذها وجيبها البيت ..
فارس : وهالعيوز ما تقعد في بيتها ..
راشد : صل على النبي واستح ..
فارس : اللهم صلي وسلم عليه

_ _ _ __ _ _ _
وقفه ..
نتعرف على عوايل الكويت ..
عايلة بو فارس ,,
راشد : الأب المسؤل عن العايله ..
فارس : 23 سنه .. عاطل إلى حد ما ..
خالد : 21 سنه .. يساعد ابوه في الشركه لانه مو مال دراسه شيخه : 18 سنه .. متخرجه من الثانويه
نجود : 7 سنوات .. آخر العنقود
عايله عايشه ,,
عايشه : اخت راشد .. متوفي زوجها .. وام لولد وبنت
ابراهيم : 21 سنه .. رفيج خالد الروح بالروح ..
ليلى : 18 سنه من سن شيخه .. ومعاها عالحلوه والمره ..

وفوقهم كلهم اليده .. شيخه ..
_ _ _ _ _ _ _

الساعه 10.40
المطار ..
ملاك : عموووور ..
عامر : عيون عموور ..
ملاك : تعال ويانا
محمد : نعم نعم نعم .. !!
عامر : اوامرج حبيبتي
محمد : لا يبه خلك مكانك
ملاك وهي تمسح على شعر اخوها : حتوحشني أوي أوي
محمد : ونتكلم مصري كمان !!
ملاك : امال إيه ..
عامر : اقول روحوا طايرتكم وانا رايح للقلب ..
ملاك : اشوفك زودتها ..
عامر بضحكه ساخره : زين فكينا وروحي ..
ملاك : باي اخوي
عامر : باي اختي

محمد كان مستغرب من التوافق بين عامر وملاك .. كان حاط في باله دموع نوح وبچى ..
.*.*.*.

ماغربلتكمـ بـ انت ولا بغربلكمـ NasseM
بس عطوني رايكمـ بدايةً ! NasseM

 
 

 

عرض البوم صور أسيرةبحرالأماني   رد مع اقتباس

قديم 20-07-08, 07:13 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 70270
المشاركات: 721
الجنس أنثى
معدل التقييم: أسيرةبحرالأماني عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أسيرةبحرالأماني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أسيرةبحرالأماني المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الثاني ═ ╝▫╠ ═

يا صاحبي المتعالي يالي طلبت رضاك .. متى يغمض حالي والقلب لي صفاك

السبت .. 1.03 ظهراً ..
في صعود الطائره .. مسكت ملاك ذراع محمد وصكت عينها .. محمد ما كان متوقع منها هالحركة أبداً .. لكن سرعان ما استقر وضع الطائره ..
ملاك : ااحم .. آسفه ..
محمد بغرور ينفض طرف قميصه : لا تعيدينها
ملاك " شفيه هذا !! .. من صجه !! .. قال شنو لا تعيدينها .. الله يصبرني على هالعرس.. "

.*.*.*.*.*.

الساعه .. 2.00
في بيت خالد ..
ام خالد : يمه ناد زوجتك الغدى زاهب ..
خالد : ان شاء الله يمه .. الا وين بناتج !!
ام خالد : ريم وا علي عليها تتدرس .. والثانيه على هالكلكلوتر خالد : ههههههه يمه كمبيوتر كمبيوتر ..
ام خالد : شعرفني به يوليدي ..
خالد : وابوي !!
ام خالد : ابوك ينتظركم عالسفره
ميعاد وهي تركض ورى ولدها : سمووووي انتبه للدرج .. لا تتطيح سمووي ..
خالد : وهذي ميعاد ..
ام خالد : ميعاد اذا ما عليج امر نادي روان وريم للغدى
ميعاد : ان شاء الله عمتي .. خالد خذ سمووي لا يطيح ..
خالد وهي يحمل ولده : يكبر ولدنا يالله .. ويعيش ولدها يالله
سامي بقهقة الأطفال : هه هه ه بابا هه هه


في غرفة ريم ..
ميعاد وهي تتطق الباب : بسج بسج .. ريحي نفسج ..
ريم : أي راحه والناس مرتاحه وانت تونا بامتحاناتنا ..
ميعاد : قومي تغدي وشبعي بطنج عشان تركزين
ريم : اممممم كلشي ولا البطن ..
ميعاد : ههههههه ايه .. يلا قومي قومي ..
ريم : دقاايق ..
ميعاد : سرعي على ما انادي روان ..


في غرفه روان كانت تكلم رفيجتها بالمايك ..
روان : مالت عليها .. انتي شفتي شكانت لابسه !! ... ههههه .. اقولج عاد ...... عادي عادي ... ايه كملي ..
ميعاد : بسج بسج .. يلاا غدى
روان : اقول كلثوومي اكلم بعدين ... لا لا ما بتصل ... لايبه تخسريني .. حمدي ربج بكلمج مايك .. اوكي بااي ..
ميعاد : ما بغيتي
روان : افف كاني يايه .. روحي وانا وراج
ميعاد وهي عاوجه بوزها : الحمد لله والشكر
روان سوت لميعاد من وراها مالت .. " عشنا وشفنا "

.*.*.*.*.

الأحد .. 7.30 الصبح ..
شرم الشيخ .. مصر

قعدت من نومها 7.00 .. بدت تستكشف المكان الغريب عليها .. ناظرت محمد الي كان نايم بهدوء .. مافي ويهه أي ملامح .. تذكرت أيام حزب المافيا .. على أيام بيتهم القديم .. الي كان يضم أحلى الذكريات .. يومها كانت صغيره وما تفهم شي .. كانت تلعب مع هذا وذاك ..
حزب المافيا الي كان يترأسه محمد .. وعلى آخر ايامهم انظم لهم عامر .. كان يقول لأخته عن كل الاحداث الي يسوونها .. مع صغر سنها كانت تحس بشي غريب تجاه هالمحمد ..
عمرها ما فكرت في الحب ..
عمرها ما اهتمت بنفسها ..
حتى زواجها ما كان بإرادتها ..
ماكانت تعرف شنو تبي من هالدنيا أو بالأحرى .. الدنيا شنو تبي فيها !! ..
تمللت من التفكير .. وقامت تصحي محمد ..

ملاك وهي تنزع اللحاف : صباح الكوووكووو ..
محمد وهو يحك عينه : صباح الكتاكييت ..
ملاك : ههههههههه ه هههههههههههههه هههههههههههههه
محمد باستغراب : شفيييج !!
ملاك وهي تتضحك : وانت دوم كشتك جذي !! .. حشى مو ريال
محمد وبملامح متعصبه كانت مرعبه ملاك لأول مره : من الي مو ريال !!
ملاك وهي تلطف الجو : الي وراك .. من بعد !! .. انت جذي شعرك من متى !
محمد وهو يمسك ملاك من شعرها : تتذكرين أول مره مشعتج فيها !!
ملاك : آآآي .. يالخايس
محمد : شنو شنو !!
ملاك : هدددددددني ..
محمد : تبين امشعج مثل لما كنا صغار !! .. ترى انتي الحين زوجتي ومحد بلومني فيج ..
ملاك : الله يخليك اتركني محمد !! آآآآي
محمد وهو يتركها متجه للحمام : بسرعه جهزي الفطور
ملاك : شنووو !!
محمد : مثل ما سمعتي .. ( ودخل الحمام ) .. وانتوا بكرامه
ملاك " شفيه .. توه البارح شحليله .. صج الرياييل مالهم امان .. ماقول الا مالت عـ حظج يا ملاك .. ويبي يتريق عنده روحه عساه يقطعني ما طبخت له .. "

.*.*.*.*.

الساعه .. 8.30 ..
في الشركه ..
عامر وهو يتثاوب : ذياب حبيبي تعال كمل شغلي فيني رقااد ..
" ذياب .. رفيج عاامر الروح بالروح .. اماراتي الجنسيه .. تخانق مع اهله ومنها عاش بالبحرين مع عيال خاله .. "
ذياب : ول ول ول .. شغلك محد بخلصه غيرك يالحبيب ..
عامر : امحق رفيج ..
ذياب : ايه ايه يعني انت الي فيك ملامح الرفجه المثاليه !! ..
عامر : زين فكنا وخلني اخلص شغلي عشان انام ..

.*.*.*.*.

شرم الشيخ ..

طلع محمد من الحمام وكان شعره كله مبلل .. ويرح به يمين ويسار .. من شاف ملاك تم يطشر عليها الماي الي بشعره ..
ملاك : اووووووف .. شنو هذا .. هيي انت
محمد : جب
ملاك : جب يجبك وحمار يحبك وباجر طلاقك ..
محمد غصباً عنه ضحك : ههههههههههههه اقول لج ياهل
ملاك وهي تقلد عليه : هيهيهيهي اقول لج ياهل ..
محمد : وين الريوق ..
ملاك : اخدم نفسك بنفسك ..
محمد وهو يمسك اذونها على خفيف : شقلتي
ملاك : حااضر .. بس اتركني ..
محمد تركها لكنها بحركه سريعه مسكت اذنه : اقول بابا حتى انا ترى اعرف اضرب ..
محمد : متأكده !!
ملاك وهي نافخه روحها : امشى جدامي سوو لي ريوق ..
لكن محمد مهما يكن اقوى .. حملها وقطها على السرير ..
ملاك : آآآآخ راسي .. ووجع ..
محمد : يوجعج .. خلج تخيسين بلا فطور .. انا بفطر برى ..
ملاك : وانا !!
محمد : بــآي
ملاك : محمد والله ان خليتني بمووت .. انطرني .. محمد .. لا محمد ...... افتح الباب يا محمد ..

لكن صراخها كان كله بالهوى ..

.*.*.*.*.

الكويتـ ..
الساعه 4.30 عصراً ..

اليده كانت قاعدة على المدّة .. وحواليها أحفادها ..
اليده : مسود الويه .. وتكلمهم جدامي !!
ابراهيم : يمه هاي ما يستحي على ويهه ..
اليده وهي تأشر على ليلى : ايه لو يستحي على ويه جان اخذ هالقمر الي قباله
فارس : يه يه يه .. يدوووه بديتي تتدخلين بالسياسه .. تراها هي الي مو قابله فيني
ليلى : شاسوي في واحد عطالي بطالي .. لا وفوق هذا راعي بنات ..
ابراهيم : هههههه اللهم لا شماته
نجود : هع هع هع هع عطالي بطالي هع هع
شيخه : ههههههههه اي اي اخونا عطالي بطالي
فارس : الله ياخذج يا ليلوو حتى خواتي حرضتيهم علي
اليده : صير زين وآدمي الناس بتشيلك فوق راسها
فارس : ان شاء الله يدوووه
اليده : الا وين خلود اخوك ما يبان !!
فارس : خلوود دوم مع ابوي في الشغل ..
ليلى : اصغر منك بيوم افهم منك بسنه
فارس : كأنها نغزة تتعن شرفي !!
ابراهيم : دخليك انت وشرفك ..

.*.*.*.*.

شرم الشيخ .. الساعهـ 6.30
ملاك ..
وين راح هذا .. تاركني بروحي !! .. جوووع .. ما يحس يعني بديت اتكشف عن الشقه اكثر واكثر .. صاله متوسطه وعلى اليمين غرفتنا الي تشمل غرفه تبديل وبلكونه كبيييره .. تتطل على المطعم الصيني الي تحتنا .. والناس رايحه راده .. والأكل يضرب في الدماغ .. وينك يا محمد .. وينك .. !!
لو كنت اتمنى الجنه لقيتها .. هذا الباب ينفتح .. ومحمد بالأكياس .. يافرحتي ..

محمد : خذي زطي كسرتي خاطري
قعدت تاكل مثل الي عمرها ما شافت أكل ..
محمد : ههههههههههههه شوي شوي ..
ملاك وهي تاكل : الله ياخذك .. جوووع .. لا وحابسني
محمد كان يضحك من خاطر عليها .. كان شكلها يضحك .. وكأنه يكلم طفله لا أكثر ,,

.*.*.*.*.

الثلاثاء .. 10.00 الصبح ..
بيت بو خالد ..

خالد : سمووي حبيبي .. قول للماما تجهز بنطلع ..
ميعاد : انا جاهزة .. من صجك بتتطرش لي سموي الي ما يعرف السين من الطين !!
خالد : ولدي فطيين .. كفاية يقول بابا ..
ميعاد : ههههههههه ,, يلا مشينا ..
على الدرج صادفتهم ريم وروان ..
ريم بكل ابتسامه وسموحه : على وين العزم ان شاء الله !!
ميعاد : رايحين بيت ابوي .. ها ناويه تجين معانا !!
ريم : تعرفيني .. دافنه روحي بهالكتب وراي امتحانات ..
خالد : انتي وياج عقده مع هالجامعه !!
ريم : مثل مانت شايف ..
روان : الا خلوود حبيبي اليوم ابيك توديني بيت رفيجتي ..
خالد : سووري روان .. قولي لابوي .. انا اليوم بروح ويه ميعاد .. والعصر مباراة ماقدر ..
روان وهو تصعد : اوووف .. كله مع هالميعاد !! .. افففففففففف
خالد : شفيها اختج !!
ريم : يعني ما تعرف انها تظن ان ميعاد ماخذتك منها بعد ما كنت كلشي لها !!
خالد : بس للحين انا معاكم .. واكبر دليل اني رافض استقل في بيت بروحنا ..
ريم : هذا الكلام انا افهمه .. امي .. ابوي .. مو روان ..
ميعاد : مهما كان بعدها في سن مراهقه 16 سنه تعتبر نص المراهقه .. تركوها على راحتها .. وتراني مو متضايقه منها ابد
خالد : فديت زوجتي ..

.*.*.*.

شرم الشيخ..
12.30 ظهراً ..

ملاك : الوووووو منوووور .. وحشتيييني
منار : وانتي اكثثر ..
ملاك : شخبارج شمسويه .
منار : ما عليج مني .. انتي شلونج شخبارج ..
ملاك : والله تمام
منار : اليوم مباراة البحرين واندنوسيا ..
ملاك : قولي والله ..
منار : حشى مو عايشه !!
ملاك : تعرفيني الحين مالي بأرض المباريات ..
منار : البارحه فازت البرازيل .. 6/1 .. ، والارجنتين 4/0
ملاك : بووووووه .. زين زين وبعد !!
منار : اممممم .. تعادلت عمان مع استراليا 1/1 .. وقطر واليابان 1/1 .. وخسرت الامارات جدام الفيتام 2/0 ..
ملاك : باال .. والكويت ما تأهلت .. !!
منار : نو .. كانت بتتأهل لو فازت على البحرين ..
ملاك : خسااره
منار : مالت عليج .. باي باي .. بتسبح وبستعد للمباراة ..
ملاك : ذلفي اففف ..

محمد وهو مستغرب : حشى حشى مو بنات ..
ملاك : شقصدك !!
محمد وهو يطالع التلفزيون : ولا شي .. !!
الثلاثاء .. 1.30 ظهراً ..
بيت بو محمد الكل كان مستعد للمباراة ..
بما فيهم ام محمد وبو محمد .. وحتى ميعاد اللي تكره الكرة .. وقائدهم خالد ..

اما في شرم الشيخ .. مصر ..
كانت الاوضاع ما تسر عند محمد .. وخصوصاً لما سجلوا اندونوسيا الهدف الأول ..
ملاك بمزح : هههه هع هع الفوز لأندنوسيا ..
محمد بعصبيه : شنو قلتي !! ..
ملاك : ولاشي سلامتك .. تابع تابع ..
محمد وهو يمسكها من اذنها : كلمه ثانيه بكون لي تصرف ثاني معاج ..
ملاك بألم : بس بس توووبه خلاااص .. والله ما عيدها
ملاك بنفسها " شفيه هذا .. صج مزاجي .. ماقول الا مالت على حظي الردي .. !! "

.*.*.*.*.*.

الساعه 3.30 ..
بيت منار ..
منار نشأت بين ثلاث أولاد ..
عادل : 27 سنه .,. متزوج من بنت خاله سوسن .. وعنده بنت ساره 3 سنوات ..
جلال : 22 سنه جامعي ..
سعيد : 15 سنه .. طالب آخر مرحله اعداديه
وابوهم الي كان لهم الام والابو بعد وفاة امهم ..


انتهت المباراة بفوز اندنوسيا 2/1
سعيد : ماقول الا مالت عليكم ومالت عـ لعبكم
بو عادل : لا تعصبون روحكم يا عيال عشان كرة ..
جلال بمزح : هههه كرة تقص عليهم وتخليهم يلحقون وراها ..
الكل : ههههههههههههههههههههههههه
سوسن : والمباراة وخلصت يلا قوموا تغدوا ..
سعيد : مابي ..
بو عادل : وليش ما تبي ان شاء الله
سعيد : يبه انسدت نفسي !!
منار : اكيد بتنسد نفسك مدامك شايف هاللعب الفاشل .. وين لعبهم ووين الارجنتين و البرازيل ..
بو عادل : وانتي معاهم بعد !!
سوسن : يعني ما تعرفها يعمي !!
عادل : صبيوووو
ساره : صبيووو ويووو ويوو ..
منار : عدووول .. امسك بنتك ترى ماعرف شنو بصير لي بعدين .. قد اعذر من انذر
سوسن : بسم الله على بنتي تعالي تعالي .. وانتوا يلا عالغداا ..

.*.*.*.*.

الساعه 6.30 ..
شرم الشيخ .. مصر

كانت الشمس تغيب تدريجياً .. وملاك كالعادة في البلكونه تشوف الرايح والجاي ..
" والله العظيم حرام عليه .. ماخذني لعبه يعني !! .. ماعمره خلاني اشم الهوى برى .. "
محمد وهو طالع من الحمام: شفيج مبوزه !!
ملاك : ولا شي .. بس حضرتك نسيت ان احنا في شهر الشكر والدبس .. قصدي العسل .. المفروض اطلعني .. مو تحبسني في البيت وتتطلع عني يا افندم !! ..
محمد : هههههههههه الله يخسج .. حتى وانا تعبان تتضحكيني .. اقول قومي اطبخي لنا شي
ملاك : الحمد لله ان المطبخ فاضي ..
محمد ) افاا عليج الحين امليه لج ( وطلع ..

.*.*.*.*.*.*.

الساعه 7.10 ..
بيت بو خالد ..

ريم : يمه ادعي لي .. آخر امتحان لي بكره ..
ام خالد : بالتوفيق يابنيتي .. ان شاء الله تتطلع نتايجج مفرحه ريم : الله يسمع منج !
روان وهي تنادي : يماااااااااا .. يماااااااا
ام خالد : شتبين .. !!
روان : خالد رجع مع مدامته او لا !!
بو خالد وهو داخل عليهم : وانا مادخل هالبيت الا واشوفج تتكلمين عن هالفقيره مرت اخوج !!
روان : تخلخلت عضامتها .. ماخذه اخونا منا وتقولون مرت اخونا !!
ام خالد : ما بتعرفين فضلها الا اذا طفرتي بها وخليتيها تتطلع من بيتنا ..
ريم : عاد ذيج الساعه عضي يدج من الندم
روان بانفعال : اوووووووووووووووف .. زين زين الواحد يتم في غرفته ابرك له ..
ام خالد : الله يهديج يا روان يا بنت بطني ..

.*.*.*.*.

شرم الشيخ .. مصر ..
دخل محمد في ايدينه اكياااس ..
ملاك وهي تركض ناحيته : اللللللللاااي .. شنو اشتريت لنا من عشااا !!
محمد ببسمه عريضه : بصل .. دهن .. آلو جاهز .. طماط .. بيض .. تصدقين نسيت ماآخذ دجاج !!
ملاك بصدمه : شنووووو !! .. بصل ! .. دهن !! .. ناوي عليّ
محمد " ان ما خليتج تعضين يدج وتصيرين حرمه عاقلة مثل كل الناس ماكون انا محمد .. الجنون تتركينه تتركينه " : لاتخافين .. بساعدج .. اذا تبين اقدر اكسر بيضتين على راسج .. اقصد في المقله ..
ملاك : لا لا بس بس بطبخ لك .. لكن بدون بصل !! ..
محمد : لاني مسامح وكريم بسمح لج

.*.*.*.*.*.

شرم الشيخ .. مصر ..
الجمعه .. 10.15

كانت فاتحه صفحه بيضاا .. تحاول تكتب أي شي .. الملل طغى لى كيانها .. بس ما طلعت منها ولا كلمه ..
بمقابل محمد الي كان يطالعها وكأنه يچوف تمثال عصري .. صحيح ان بنت الخليج مالها الا الأرض .. قاعده عالارض ومتسنده عالطوف .. وشعرها يتمايل مثل بندول الساعه ..

محمد : شفيها تفكر ..
ملاك وهي ماده البوز : سلامتك
محمد : ما تبين تطلعين !!
ملاك : شنو !
محمد وهو يحك شعره : قبل لا أغير رايي
ملاك وهي تفز : لا لا افا عليك لاحين اتجهز
محمد : عشر دقايق تكفيج !
ملاك : لاا
محمد : عيل خمس .. وان تأخرتي مشيت عنج
ملاك : لا لا لا .. دقيقتين واجهز خلاااص ..
محمد : هَيّك بتتعاملوا يالحريم ..

.*.*.*.*.


الساعة .. 11.30
على البحر ..

ملاك بفرحه غامره : هي الدنيا كده من زمان !!
محمد : دنتي بتؤلي إيه !!
ملاك : ولا حاقه يا خويه .. دنا فرحانه أد الدنيا وما فيها
محمد : هههههههه مانبي غير جذي
ملاك وهي تسحب محمد عند بياع الآيسكريم : عطنا اثنين مانجو .. اممم وواحد سلاش ازرق .. ووو دونت .. بالشوكلاته .. والسكر .. والطحين .. امممم وفُشاار ..
محمد : هههههه ما عليك منها بس عطنا اثنين اسكريم مانجو ملاك : اووف ليش .. جوووع وضرب جمووع
محمد : وراج غداا حبيبتي
ملاك بوناسه: شنووو !! .. غدى بعد !! .. يعني بتطلعني .. مو بس الأماكن الي يم الشقه ؟
محمد وهو يحك شعره : الا اذا ما كنتي تبين تروحين
ملاك : لا لا .. اكيييد بروح
محمد : ههههههههههههههه يلا ..

.*.*.*.*.*.*.

الكويتـ ..
12.00 ظهراً ..
يوم الجمعه يوم التجمع في بيت اليده ..

راشد : الا ما قلتي لي يا عايشه شلون شكلها بنت اختنا بليلة عرسها
عايشه : ما شفتها يا راشد .. شبيهة امها .. ماشاء الله عليها الجمال والحلا فيها

فارس : شفتوا اخوها !!
ليلى : لا .. كنا بس في العرس على ما أظن
فارس : وانتي عاد ليش كله تسكتيني
ليلى وهي تقلد عليه : ليش كله تسكتيني
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
اليده : حمد لله والشكر انا قايمه
ابراهيم : وين وين الغاليه
اليده : انتوا تحبون المغثه !!
خالد : ليش عاد يدوووه
اليده : تعرفوني ما احب اسمع بطاري هالبنت .. ولا باخوها ..
شيخه : كل هذا لان عمتي ام عامر امهم !!
خالد : الله يرحمها
اليده : اشوف الا انتي بعد طلع لج السان
شيخه : والله الحق حق يا يدتي الحبيبه .. والله ما يرضى بالظلم .. ومهما كان هذلين ولاد عمتي وأيتام .. والا نسيتوا حلال عمتي الي انظاف لنا ولا عطيتوا شي لولادها !!
راشد بعصبيه : شتخربطين انتي !!
شيخه : ايه يبه كلام الحق يزعل !! .. كلام الحق صار خربطه أكثر واحد كان منصدم من كلامها هو إبراهيم .. كان دايماً يعتبرها طفله .. حتى لما قرروا انهم يحجزنوهم لبعض رفض .. لأن تفكيرها سطحي .. بس الي يشوفه شي ثاني !
اليده بعصبيه : ما تشوف بنتك يا راشد
عايشه بخوف على امها : يمه هدي بالج .. حصل خير ,,

" دام الحب جريمه فأشهد بأني أكبر مجرمه "

بيت بو خالد
السبت .. 4.30 العصر ..

ميعاد وهي تفتح الباب : حي والله من جانا ..
كوثر : الله يحييج ..
ميعاد : تفضلي .. روان تنتظرج ..
كوثر : مشكورة ..
ريم وهي نازله : يلا ميعاد تأخرنا .. اوو سووري
كوثر : السلام عليكم
ريم : وعليكم لسلام
ميعاد : ريم اخذيها لروان .. ذي رفيجتها
ريم : طيب ..
الا بنزلة روان : هلا هلا ..
كوثر : هلا فيج
روان : حيااج اقربي

..........

في غرفة روان .. 4.40 ..
كوثر : شسوي .. أحبه ..
روان : والله انج يااهل ..
كوثر : طيب يااهل يااهل .. بنجوف آخرتج بتحبين لنا واحد من هالنت من كثر قعدتج عليه ..
روان حست بربكه : فالج ما قبلناه ..
كوثر : زين قولي لي شسوي
روان : قلتي لي انه ولد عمج وساكن في نفس البيت ! ..
كوثر : اييييه
روان : بسيطه .. صارحيه .
كوثر : واذا طلع يحب !!
روان : مشي بوزج
كوثر : لا والله !!

.*.*.*.*.*.*.

سينما الدانه ..
5.00 ..

ذياب : أعرفكم على جلال .. زميلي بالجامعة .. جلال هذا عامر وهذا حمد ..
جلال : وانا جلال
عامر : درينا
حمد : انزين ما علينا الحين أي فلم تبون
جلال عفوياً : الفلم الي فيه ترجمه تحت
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

بهالأثناء رن تلفون ذياب ..
ذياب : عن اذنكم شباب .. الأهل
حمد : اذنك معاك

ذياب : الوووو
كوثر : هلا ولد العم
ذياب : شتبين
كوثر : وينك الحين !!
ذياب : وانتي شكوو .. شتبين !
كوثر : ابيك تاخذني من بيت رفيجتي
ذياب : تتدبري روحج .. انا مشغول .. باي
توووت توووت ......

كوثر : لكنـ .. الووو .. الوووو .. اففففف شفتي يا روان
روان : ههههههههههههههه والله انج تضحكين
كوثر: على شنو !
روان : يبين عليه مو طايقنج ..
كوثر : افهمي يا شيخه احبه !!
روان : وشنو تحبين فيه ..
كوثر : كل شي .. صوته .. شكله .. حتى اسمه
روان : امحق مراهقه

.*.*.*.*.*.*.

الأحد ..
1.30 ظهراً ..
شرم الشيخ .. مصر

محمد : ما تفكرين نرجع !!
ملاك بلهفه : اليوم قبل باجر ,,
محمد : لكنّا ما صار لنا اسبوعين
ملاك بهمس : وهي العيشه معاك تبغى !!
محمد : شنوو شنوو
ملاك : لا اقول ماقدر ابتعد عنك
محمد وهو يحك ذقنه : اهاا جذي يعني
ملاك : متى نمشي !!
محمد : جهزي اغراضج .. بحاول اليوم واذا ما لقيت بكره بالكثير
ملاك : لكني ماشتريت لربعي واهلي شي !!
محمد : اليوم نفتر اخر فرة بالسوق ..
ملاك : صار ..

.*.*.*.*.*.

الكويتـ ..
بيت بو فارس ..
2.20

فارس كان يتكلم في التلفون بالصاله ..
فارس : هلا حبيبتي والله اليوم ماقدر .. اففف شفيج انتي ما تفهمين ! .. قلنا لج ماقدر .. لاحول لله انتي اليوم مو ناويه يطوف على خير .. قلت لج ما اكلم غيرج واحبج انتي وبس شتبين اكثر ..
خالد يدخل عليه ويسوي صوته صوت بنت : فرووسي حبيبي .. حبيبي فروووسي تحاجي من !
فارس : الله يخسك يا خلوود .. وانتي شفييج صدقتي .. هذا اخوي .. خلوووووووود يوووز
خالد وهو يتابع : لييش جذي حبيبي !! .. تخوني وانا زوجتك ! .. ورقة طلاقي توصلني بكره سامعني او لا .. اهئ اهئ
فارس : انتي غبيه والا شنو !! .. ينعرف انه صبي ينعم صوته ..
خالد : الا بقول اخوي .. هاي أي وحدة فيهم ؟
فارس : مو تصدقينه .. الووو الووو .. الووو
خالد : ههههههههههههههههههه ههههههههههه ههههههههههههههههه
فارس : زين جذي تسوي في اخوك !!
خالد : تووب يابني توووب
فارس : روح زين .. مدام بنت عمتك راكبه راسها وما تبيني .. خلني مع ذلين ابرك لي ..
خالد : مسكينه يا ليلى .. تاخذك وانت جذي عشان تبتلش فيك !! ..
فارس : وش فيه اخوك
خالد : لوتي وطايش لا اكثر
فارس : هي بس خلها توافق .. وشوف اذا ما اخوك تغير ..
خالد : وليش ما تسطلح عشان هي توافق ..
فارس : اسكت اسكت بس .. اتصلت الثانيه
خالد : والله اني احجي في جربه مقضوضه

.*.*.*.*.*.*.*.*.

بنفس الوقت في بيت عايشه ..
ابراهيم : يمه ابي اعرس ..
عايشه : شنووووو !!
ابراهيم : الي سمعتيه ..
عايشه : ومن سعيدة الحظ ..
ابراهيم : مو عرس هو .. مجرد تحجزونها
عايشه : اعرفها !!
ابراهيم : أعز المعرفه ..
عايشه : قووول
ابراهيم : شوّااخ بنت خالي ..

.*.*.*.*.*.*.

شرم الشيخ ..
8.59 ..
الأحد ..
محمد : كملتي شغلج !
ملاك : امممم ايه ..
محمد : الله يعيني بكره على حمل الشنط ..
ملاك : الله عااد الحين من ثقلهم ..
محمد : ما تشوفين ..
ملاك : اصصص لحضه .. الوووو
منار : ويييعوووو
ملاك : هلا هلا منااري
منار : ليش ما تردين من الصبح
ملاك : احزري ليش
منار : ليش
ملاك : عشان اشتري لكم الهدايا
منار : ياااي .. يافرحتي
ملاك : ايه ايه .. الا انتي شخبارج
منار : كالعاده ملل وكدر بدون وجودج .. الا متى بتردين !
ملاك : تخيلي بكره
منار : بييييييه ما طولتيي
ملاك وهي تقصر صوتها : لان زهقت
منار : هههههههههههههه من اولها
ملاك : ومن تاليها .. بس نصبر
منار : عيل اخليج الحين مع ريلج .. باااي بروح لسوسن
ملاك : سلمي عليها وبوسي لي سااروونه
منار: مالت عليها ام السان .. لكن بعد ببوسها عنج
ملاك : ههههههههههههههه
منار: يلا بااي
ملاك : حبج بباي
منار : سخوووفي
ملاك : طالعه عليج

/
/


رأيكم !

 
 

 

عرض البوم صور أسيرةبحرالأماني   رد مع اقتباس
قديم 20-07-08, 07:14 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 70270
المشاركات: 721
الجنس أنثى
معدل التقييم: أسيرةبحرالأماني عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أسيرةبحرالأماني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أسيرةبحرالأماني المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الثالث ═ ╝▫╠ ═


" قال لها يوماً : ما يريده الرجل من المرأة أن تفهمه ..
فصاحت المرأة في وجهه قائلة ً: وان كل ما تريده المرأة من الرجل هو أن يحبها ! "


الإثنين ..
بيت بو كوثر ..
8.30 صباحاً

يكلم ولد اخوه وفي عينه ألف سؤال ..
بو كوثر : يوليدي ما تفكر ترجع لأهلك !!
ذياب : يا عمي .. انت تعرف برايي وماله داعي انك تعيد السؤال كل مره .. الا إذا ..
بو كوثر : الا اذا شنو يا ذياب !
ذياب : اسمح لي يا عمي الا اذا اتضايقت من وجودي ببيتكم ..
بو كوثر : عيب عليك يا ذياب .. تعرف ان الله حرماني من العيال من بعد كوثر .. واخذتك ولدي قبل لا تكون ولد اخوي ..
ذياب : آسف يا عمي
بو كوثر بسعه صدر : انا يا وليدي يا ذياب عايش بهالديره لأن شغلي موجود هني .. بس انت محد حادك تتغرب عن أهلك وديرتك ..
ذياب : ياعمي لا تنسى الي سووه اهلي فيني .. طلعوني حرامي ونصاب وانا صغير مافهم بهالدنيا شي .. وحتى لما وصلت لك .. محد فكر يتصل فيني حتى ..
بو كوثر : ذي هب رمسه ..
ذياب : شو هي الي هب رمسه يا عميه .. هذا الي انا للحين ماني قادر اصدقه ..


أما في غرفة كوثر ..
كوثر : أقول لج ما يتحاجى .. مب ولد عم هاا
روان : والله حبيبتي انتي ويه هالاماراتي تنيازون ..
كوثر : شفيه الا ماراتي مب عاجبج
روان : آه يا ليت ألاقي اماراتي مثل فزاع مالكم .. ماقول لا ..
كوثر : زين زين أخليج الحين .. بكمل شغلي بالنت ..
روان : مي توو ..
كوثر : اوكي .. باي
روان : بايات ..

فتحت روان دردشة الـ ....... الكتابية .. وبدت في الهرج والمرج ..
روان حياتها نت × نت ,,
تفاجأت في نص كلامها في الچات أو ( الدردشه ) بأحد دخل عـ الايميل ..
روان نكـ نيمها .. " عناقيد الزمن "
أما الي دخل كان .. " تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ "

تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : ســلام ..
عناقيد الزمن : عليكم السلام ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : شخبار ..
عناقيد الزمن : الحمد لله بخير ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : يعني ما بتأليني شخبارك !
عناقيد الزمن : أدري إنك زين ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : حمد لله والشكر ..
عناقيد الزمن : الا ما قلت لي شمقعدك من الصبح !
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : الا الحين الساعه جم !
عناقيد الزمن : 8.45 ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : اهاا .. عيل بفطر وبقوم أنام
عناقيد الزمن : خيييييييييبه .. بعد !!
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : يا خبله انا ما نمت .. الحين بنام .. الا انتي شمقعدج
عناقيد الزمن : من يومي أقعد من الصبح ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : ما شاء الله عليج .. عشان تقومين في الواجب وتشيلين البيت على راسج ,,
عناقيد الزمن : أكييد .. ليكون تشك !
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : أبد .. أخليج الحين .. بنام .. باي ..
عناقيد الزمن : بايات ..

.*.*.*.*.*.*.

الساعه 9.00 ..
بيت بو عادل ..
الكل كان يتفطر .. نزل لهم جلال بثوب نوم ..
جلال : صبااح الخير ..
_ : صباح النور ..
جلال : شنو فطورنا ..
عادل : كل مالذ وطاب من يد حرمتي ..
جلال : وانت شمقعدك اليوم عن الشغل !!
عادل : اليوم ماخذ بريك بدلع زوجتي وبنتي عندك مانع !!
منار وهي تاكل : رحمة الله عليك يا مناع
جلال : اقول زطي زطي .. قال رحمة الله عليك تستضرف ..
سوسن : زين اقرب وكل لك ما كتب الله ..
جلال : هذي الي تعجبني في هالبيت ..
عادل : انت هيي هييي .. لا تغازل حرمتي
جلال : انا شبي في ذي العيوووز .. انا بغازل الي احلى و احلى ( وعينه على ساره )
ساره وهي مستحيه : ههههههههههههههههههه
منار : طالع هذي .. من صجها صدقت ..
ساره وهي تتطلع لعمتها السانها : مااالت
منار وهي تسحب ساره : قول آسفه عمتي ما عيدها
ساره وهي تصيح : بابا ... ماما
عادل : هدي بنتي ..
سوسن : يمه بنتي شوي شوي عليها
منار : ما هده الا لما قالت آسفه عمتي ..
سعيد وهو نازل ويحك عيونه : شسالفه !! خرعتوني ..
جلال وهو يتثاوب : تصبحون على خير ,, ( وراح عنهم )
منار باستغراب : مو كأنه توه قايل لنا صباح الخير !!
سوسن وهي تتضحك : ههه يعني ما تعرفين اخوج !!

.*.*.*.*.*.

شرم الشيخ .. مصر ..
11.00
محمد : يلا ملوووكه .. استعداد ..
ملاك بحزم : انطلااق ..
_ : هههههههههههههههههههههههههههههههه
محمد : متأكده انج خذيتي كل الاغراض !!
ملاك : ميه بالميه ..
محمد : يلا عن لا تتطير عنّأ الطياارة ..

.*.*.*.*.*.*.

11.15 ..
شركة المالك للمقاولات .. ..
بو محمد : عامر .. انت لازم تفهم مشروع الشكره
عامر بصبيه : أي مشروع الي تتكلم عنه يا عم !! .. عمر ارباح الحرام ما دامت ..
بو محمد بنظره حاده : وليش تتكلم عن الارباح بأنها حرام ! ..
عامر : لأنها فعلاً حرام .. شلون نقنع زبون أن البنيان ماله مثيل وانه يقدر يبني بكفاءة 100% ويستفيد ..
بو محمد : واحنا قدها
عامر : تقص على من يا بو محمد .. !! كفاءتنا ما تتعدى 80% ..
بو محمد : اذا بيستمر الشغل جذي ما بنربح
عامر : ننكسر بشرف .. ولا نربح بغش
بو محمد : بس احنا لازم ناخـ ...
عامر وهو يقاطعه : لو سمحت يا عمي .. هذا الشغل الي ماشيه عليه الشركه .. وماله داعي تغيره .. واذا ما تبي كل واحد ياخذ حلاله ويمشي .. عن اذنك ..

طلع عامر معصب واصطدم بحائط بشري ..
خالد : شفيك يا عامر عسى ماشر ..
ذياب : عامر خير !!
عامر : اوووف .. مو صاير شي ..
ذياب : شلون مو صاير شي وهذي حالتك ..
عامر : محد يتدخل قلت لكم مو صااير شي ...
خالد بألف علامة سؤال : شفيه رفيجك
ذياب : علمي علمك .. خالد .. الحين انا بحضر محاضرتي بالجامعه امسك شغلي .. خلال ساعتين بكون موجود
خالد : صار

.*.*.*.*.*.*.*.*.

11.42 ..
في الطائرة ..

ملاك : ياااه .. وأخيراً بنرجع البحرين ..
محمد : ايه صح ما قلت لج .. ما بنروح البحرين على طول ..
ملاك بدهشه : شلون يعني !!
محمد : مالقيت طائرة على خط البحرين .. خذيت مصر الكويت .. ومن الكويت للبحرين ..
ملاك : الكويت !!!!!
محمد : ايه
ملاك : الله يخليك محمد .. بما ان محد يدري ان احنا بنرجع خلنا ننزعل في الكويت يوم بعدين نرجع البحرين ..
محمد : ليش
ملاك : بسلم على خوالي وبنرجع ..
محمد : ليش عندج أهل بالكويت .. !؟
ملاك : ايه
محمد : وليش ما خبريتيني عنهم !!
ملاك : بووووه سالفتهم طويله ..
محمد : واحنا ما عندنا شي .. تكلمي ..
ملاك : يا طويل العمر .. امي كويتيه .. تعرفت على ابوي أثناء دراءة ابوي في الكويت .. حبته حب العالم كله يحسدها عليه .. لكن يدتي ويدي رفضوا ابوي عشانه بحريني .. وامي كويتيه .. بس يدي ما كان يحب يرغم امي .. وفي نفس الوقت هو مو موافق .. فخيرها بينهم وبين ابوي .. وكان متوقع ان امي بتختارهم وبتترك ابوي ..
محمد يقطعها : بس امج اختارت ابوج !
ملاك وهي تواصل : بالضبط .. يدي كان مليونير .. لما امي اختارت ابوي .. حرموها من الفلوس .. وكانت موافقه .. مرت الايام وخسر يدي نص ثروته .. ومات بجلطه .. ومن ذاك اليوم محد عرف شي عن امي ولا امي عرفت عنهم شي .. الا قبل ما تموت امي بجم اسبوع .. جت خالتي عايشه وبنتها ليلى .. وواحد ينقال له فارس كأن أو فراس .. وعرفتهم ..
محمد : اهاا .. جذي يعني ..
ملاك : ايه .. جذي يعني
محمد : بسألج .. ليش انتي ما فيج رقه مثل البنات ! ., يعني وحده مكانج وهي تكلمني وتتذكر المفروض تصيح ..
ملاك حزت بنفسها جملة محمد " معقولة يتوقعني خالية من الأنوثه ! .. ما صحت عشان لا أبين له اني ضعيفه .. والحين يقول لي مو كأنج بنيه !! .. " : هاا .. لا بي جذي ..
محمد عرف انها تتضايقت منه فحب يغير الموضوع : الحين بتعرفيني على اهلج طبعاً ..
ملاك ببتسامه باهته : أكيد ..


الساعه 2.20 دقيقه ..
بيت بو خالد ..
الكل على طاولة الطعام ياكل بوقار وسكينه ..

بو خالد : الحمد لله ..
ريم : كل يبه ,, ماكليت شي ..
بو خالد : الحمد لله الخير كثير .. ما تتحمل هالمعدة شي ..
خالد : يبه كلمت ريم عن الخاطب !!
بو خالد : ليش وانت ما كلمتها !!
روان وهي تاكل : ليش يبه شالسالفه
ام خالد : وانتي شلج خص .. قالوا لج ريم مو روان ..
روان : وانتي بس تجعميني يا يمه !
سامي : ههههههههههههههههههههههههههههه
خالد : ههههه يفهم ولدنا
ميعاد : أكيد وانا امه
ريم : زين ما خبرتوني شسالفه للحين !!
روان : الاخت مستعجلة على العريس
بو خالد : كأني حاضر !!
ريم : آسفين
ميعاد : مسامحه
روان : سوري بابا
بو خالد : ههههههههههه حليلكم
عدل نظارته وتابع كلامه : يا بنيتي يا ريم .. انتي كبرتي .. وكل من تقدم لج طلعتي فيه مية عيب ، واليوم جاني رفيجي يبيج لولده .. هاا شقلتي !
ريم : بس يا يبه تعرف اني باقي لي سنه ونص دراسه .. وانا ابي اكملهم ,,
بو خالد : آه يبنيتي شكله مافي نصيب .. لان الريال يبيج تسافرين معاه يكمل دراسته بكره .. بس والله انا خاطري اشوفكم على عرسانكم قبل ما موت
ميعاد : بعيد الشر يا عمي
ام خالد سحبت كرسيها وقامت ..
خالد : زين جذي يا يبه زعلت المدام !!

.*.*.*.*.*.

الساعه 3.00 ظهراً ..
مطار الكويت ..

محمد بعصبيه : لا تصيرين ذكيه .. شلون بتروحين لأهلج وما تعرفين عنوانهم ,,
ملاك : نسأل
محمد : اقول لج غبيه !! .. نسأل من وانتي حتى منطقتهم مو عارفتها !!
ملاك : ايييييييه .. عندي رقمهم ..
محمد : الحمد لله .. وينه
ملاك : في العرس خالتي عطتني ورقة ومشت ., كان فيها رقمهم
محمد : زين .. عطينا الزبده .. وينه الرقم !!
ملاك بارتباك :في الشنطه ,, او في الفندق .. بلا في الشطنه ..
محمد : لا حول لله ,, هذا الي كنا مو حاسبين له
ملاك وهي تقلب الشنط .. : لقيييييييييييييييته ,,
محمد : يلا الحين من وين لنا الفلوس عشان نتصل !! .. الفلوس الي بقوا عندي كله دنانير بحرينيه ..
ملاك : اممممممممممممممم فكري فكري يا ملاك ,, فكري فكري .. لقيتها ,,
محمد : شنوو
ملاك : من الموظفين الي في المطار ..
محمد : ذكيه

سحبت السماعه ويدها ترتجف .. ضغط محمد بالسريع على الارقام .. و ..
ابراهيم : ألووو
ملاك : ألوو
ابراهيم : من وياي
ملاك : سلام عليكم
ابراهيم : عليكم السلام
ملاك : موجوده عايشة !!
ابراهيم : لا ,, امي في بيت يدتي
ملاك : وليلى !!
ابراهيم : معاها .. ليش انتي من !!
ملاك : انت من !!
ابراهيم : انا ابراهيم
ملاك : شالغباء هذا .. أي ابراهيم !!
ابراهيم : حووو .. شفيج .. انتي الي من
ملاك بعصبيه : الظاهر النمره غلط
محمد وهي يسحب السماعه : الوو .. مسامحه من معاي
ابراهيم : اهلا اخوي .. انتوا بغيتوا من !!
محمد : الشيخ هذا من بيت عايشة عبد الرحمن المالك !!
ابراهيم : ايه
محمد : اخوي انت من ! .. شتقرب لها
ابراهيم : انا ابراهيم ولدها ..
محمد : تقدر تيي لنا المطار ..
ابراهيم : بس انتوا من !؟
محمد : انا محمد .. وهذي ملاك زوجتي .. أظنك تعرف فاطمة المالك !! .. خالتك اذا كلامك صحيح انك ولد عايشة !!
ابراهيم بصدمه : شنوووو !! .. ملاك بنت خالتي ؟؟
محمد : اذا ما عليك امر الشيخ تعال لنا المطار لأن ما نعرف أحد هني ..
ابراهيم بربكه : صــ ,, صــأر .. دقايق وانا عندكم
محمد : احنا بنكون عند البوابه الاولى عشان يسهل عليك معرفتنا .. بتشوفني بقميص مخطط وبنطلون أسود ..
ابراهيم : أوكي .. دقـ ــ ــأيق

.*.*.*.*.*.

الساعه 3.15 ..
الاثنين ..

يفرر بالقنوات الفضائية .. ولا قناة عاجبته .. آخرته فر الروموت وقعد يلعب بموبايله .. نزلت كوثر وهي بكل عزم انها تخلي قلبها مرتااح .. وتلقي بطامة الحب على ذياب ..
كوثر وهي تتحمم عشان تبين قدومها : ااحم احم
ذياب فر راسه لها ورد رجع لتلفونه ..
كوثر وهي قاعده باللجهة المقابلة لذياب : ولد عمي ..
ذياب من غير ما يناظرها : خير ..
كوثر : انعتني في شغلة
ذياب : وليش ان شاء الله
كوثر توقهت .. بس بسرعه بررت الموقف : بحكم انك ولد .. ذكر يعني
ذياب : هاتي اشوف
كوثر وهي تبلع ريجها : انا ,, اقصد ربيعتي تحب واحد .. وهالواحد ما يدري عنها .. شو تسوي ..
ذياب انفجر ضحكاً من سمع ان السالفه فيها حب : ههههههههههههههههه هههههههههه وانتوا يالمراهقين ما يشغلكم الا هالحب ,,
كوثر : اووووووف .. ماعليك من المراهقين ولا اليهال .. بس قول لي .. شو رايك
ذياب : انتي قلتي لي انها تحبه !! وهي ما يدري عنه ! ..
كوثر وهي مندمجه : هيه
ذياب : تعترفله ..
كوثر : واذا ظهر ما يحبها ,, ؟؟
ذياب : تشيله من بالها نهائياً .. ولا تيلس تزعج حالها وتزعجه
كوثر بمنطوق سريع : ذياب أحبك ..
ذياب هد كل شي بيده وكأنه ما سمع شقالت : شوو هالرمسه !! .. شوو قلتي ؟
كوثر وقلبها طشونه وينفجر : الي سمعته .. أحبك يا ولد عمي
ذياب : يعني !! ..

.*.*.*.*.*.
المطار ..
3.45
بأقل من ساعه جاا ابراهيم وكله شوق يشوف بنت الخاله الغريبه ,,
دخل ابراهيم في حالة ربكه .. نسته حتى المكان الي بيتقابلون فيه .. لو ما محمد كان ملفت بقميصه ,, اتجهت ناحيتهم وكان خايف انه يكون غلطان
تقدم محمد : انت ابراهيم !!
ابراهيم : وانت محمد ؟؟
محمد : بالضبط ..
ملاك : خذني لبيت يدتي بسرعه
ابرهيم : بـ ,, ــس
محمد : مثل ما قالت لك ..
ابراهيم باستسلام : طيب ..

.*.*.*.*.*.*.

3.15
غرفة جلال ..
منار كنت حامله ساره توقض اخوها عشان يروح المكتبه ..
منار : جلووول .. جلووول قوووم
جلال : ...................
ساارة وهي تحركه : جلووول جلوووول
جلال فتح عينه على كشه ساره .. وفز مختبل : بسم الله الرحمن الرحيم .. شفيه ملك الموت بغرفتي
_ : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
منار : حرام عليك ..
ساره : هههههههههههه يقول يبي يموت ههههههههههههههههههه
جلال : مالت عليج .. يقول يبي يموت هاا .. لكن الي ياخذج معاه اليوم
منار : انزين يلا قوم تأخرت عالمكتبة ..
جلال : والله تعبت من مكتبة ابوج .. ليش ما سعووود أو عدوول يبيعون ..
منار: لانك احلى واحسن واحد .. يلا قوم وبلا هذره
جلال : اللهم صبرج يا روح

.*.*.*.*.*.

الساعه 3.39
عند بيت اليده
ملاك ماسكه يد محمد وقلبها ينازع اللحظات الحاسمة ..
" شلون ياربي شكل يدتي !! .. بترفضني مثل ما رفضت امي !! .. أو بتاخذني في أحضانها .. يارب يارب سترك .. "
دخل ابراهيم .. وكان كل شي فيه متغير وهذا الي الكل لاحضه ..
عايشه : يمه ابراهيم شفيك ..
ابراهيم وبعده مصدوم : ملاك ..
اليده : مـــن !!
ابراهيم : حفيدتج
راشد وهو يقوم بطوله : وينها !!
ابراهيم : برى .. ..
الكل : شوووووووووووووووو !!

،
،

شنو موقفهم من ملاك !!
وشنو موقف اليده بالتحديد !

توقعاتكمـ

 
 

 

عرض البوم صور أسيرةبحرالأماني   رد مع اقتباس
قديم 20-07-08, 07:16 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 70270
المشاركات: 721
الجنس أنثى
معدل التقييم: أسيرةبحرالأماني عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أسيرةبحرالأماني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أسيرةبحرالأماني المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الرابع ═ ╝▫╠ ═

" مصدر حياتي عزتي واعذرني .. مقدر أواصل بالهوى حاني الراس
صحيح حبك نقطة الضعف فيني .. مانكرت لكن عزتي مالها مقياس "


الكويتـ ..

الكل: شنووووووووو !!
ليلى ببهجه : بروح اشوفها ..
محد قدر يمنعها لأن الكل كان بحالة من الصدمة والدهوش ..

ليلى : أهلاً ملاك .. تفضلي ,,
ملاك ناظرت محمد ترجوه يدخل معاها ..
محمد فهمها : في درب !!
ليلى : ايه ..
دخلوا ملاك ومحمد بكل وقار .. طافوا بالممر الداخلي .. ووصلوا لباب الصالة .. فتحت ليلى الباب بكل هدوء .. وبان وراء الباب كل شي محجوب ..
قعدت تتدور بعينها عن يدتها العجوز .. لكن ,,
حديث الصمت دار بين ملاك واحساسها ,, " خالتي عايشه .. وهذا الريال الكبير .. اعتقد انه خالي راشد .. كلمتني امي عنه واايد .. اما ذلين أكيد عيالهم .. بس .. يدتي .. وينها ! ,, التفت على الجهة الثانية چفت حرمه معاها عكازها .. لكن ,, لكن كانت قاعدة وعاطيتني جنبها ! .. معقوله الي افكر فيه بصير ! .. "
محمد قطع الصمت : السلام عليكم
_ : عليكم السلام
عايشه وهي تتقرب وتاخذ ملاك في حضنها : شووونج حبيبتي ..
ملاك وهي تبلع ريجها : الحمد لله .. بخير ,,
راشد : سبحان الله الخالق الناطق من امها فاطمة ..
راشد وهو يتابع ويقرب منها : الا شمسويه يا بنيتي ,,
ملاك برجفه خفيفه : الحمد لله
راشد : وانت اكيد زوجها محمد ..
محمد بحزم : اي نعم ..
راشد : عاد هذي وديعتنا عندك .. لا تزعلها ولا تكدر بخاطرها ..
ماهتمت لأي كلمة من الي قالها خالها .. كانت تفكر بس ,, بس في العيوز .. تقدمت لها وكأنها تقطع شوط طويل .. حست ان عيونها ما قدرت تخبي دموعها ..
ملاك وهي تبوس راي يدتها : شحالج يدوووه ..
اليده لما چافت ويه ملاك تذكرت شريط بنتها فاطمة .. شلون كانت اكثر وحده تحبها .. كانت أول ما ترجع من جامعتها ما تبدي شي قبل ما تبوس راس امها .. مثل الملامح .. مثل تقاسيم الوجه ! .. شلون تقدر تنسى وجه فلذتها الي عاشت في حشاها تسع شهور .. وربتها وهن على وهن .. لكن سريع ما تغيرت ملامح اليده وهي تتذكر رحيل بنتها .. من ذاك اليوم اعتبرت بوعامر سارق سرق أغلى وأثمن شي عندها .. مستحيل تتسامح .. مستحيل وألف مستحيل ..
قامت عنها .. ومشت لين ما وصلت لآخر الصالة ,, : ما عندي أحد بهالدنيا غير عايشة وراشد وعيالهم ..

كلمات مثل السم والخنجر بقلب ملاك .. طاحت على اركبها .. نادت بصوت مخنوق ..: يدتي انا بعد بنتج ,, فاطمة بعد كانت بنتج ! ..
اليده كانت دمعتها تقاومها .. محد قدر يشوف ويه اليده وهذا الي كان ساعفنها : بنتي ماتت ورحمة الله عليها .. اصلا من اختارت الغريب ماتت بالنسبة لنا .. وليكون تفكرين لما بنتي عايشة راحت لج عشان سواد عيونج !! .. كنا خايفين لا تكونين مايته من اليوع ونتصدق عليج ..
ملاك ماستحملت كلام يدتها .. تقدمت بكل ماعندها من قوة ودارت بيدتها لناحيتها ..
الكل كان مصدوم ..
حركة غريبة من شخص أغرب ..
ملاك تصنمت لما شافت الدمعة على ويه يدتها ..
كان في بالها يدتها بلا قلب ,, لكن كل شي تغير ..
نزلت راسها وبدت تصف كلامها : يدتي .. عمري ما جبرت أحد انه يستلطفني .. عمر المحبه ما كانت بالمطالب .. لما جيتج ما كان قصدي مال ولا جاه .. ولا حتى الحب الفقير الي عندج .. كان هدفي الوحيد اني اتطمن عليج ,, اني اچوف الي كسرت الظفر وطلعت اللحم .. كل اصابع الناس مثل مثل .. الا انتي ظفرج طالع عن لحمج ليش !! .. هذا وانتي ام قبل كل شي ,, ربج على كل اغلاط الانسان يسامح ويغفر ,, انتي يا يدتي ما تسامحين ! ,, محد قدر يمنع امي .. لأن الي تسويه ما كان يمس الغلط .. ما عندي كلام زايد أقوله .. الي ابيه وسويته .. چفت الويه الي حرمنا من أهلنا وسلمت عليه .. مابي أكثر من هذا .. عن اذنج يدتي ..
طلعت بسرعة خافته .. لحقها محمد .. ومن بعدهم ابراهيم ..
ابراهيم : محمد .. ملاك .. محمد .. نطروا ..
توقف الاثنين عند آخر نقطه من البيت الكبير ,,
محمد : خير
ابراهيم : انا اقول لو آخذكم بيتنا يكون أحسن ..
ملاك : قطنا في أي مصرف نبدل الفلوس .. وبعدها في أي فندق ..
ابراهيم : مايصير يا ملاك أصلا انـ ,,
محمد وهو يقاطعه : يا خوك لا تتطولها وهي قصيره .. تقدر او لا !! .. اذا ما تقدر التكاسي ما قالت شي ,,
ابراهيم : شهالكلام .. يلا تفضلوا .

.*.*.*.*.*.

الساعه 5.00 ..
بيت بو خالد ..
غرفة روان .. ( تحديداً )

مثل كل مره ,, مثل الروتين اليومي .. روان وكـ عادتها عالنت ..
عناقيد الزمن : الا ما قلت لي انت شسمك
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : يهمج !
عناقيد الزمن : شوف عاد بتقول قول .. ما بتقول في الطقاق
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : الا ماقلتي لي اذا قلت اسمي بتقولين اسمج او لا
عناقيد الزمن : لا طبعاً
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : يمج ليفه !
عناقيد الزمن : ليش !
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : عشان تمشين بوزج من اسمي
عناقيد الزمن : هههههههه سخييييف
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : بييييه شعرفج باسمي
عناقيد الزمن : اقلب ويهك
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : انتي ذكيه شعرفج باسم ابوي
عناقيد الزمن : هههههههههه انزين برب رفيجتي متصله
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : حتى انا برب ريجي دخل المكتبة ..

روان وهي ترد على التلفون : هلا هلا كوثر ..
كوثر وهي تصيح : أكرهه اكرهه
روان بخوف : شفيييج .. شصاير
كوثر : تخيلي اني قلت الي قلتي لي عليه
روان : بس ان شاء الله ما قلتي له احبك ..
كوثر وهي تزيد في صياحها : بلاا بلاا
روان : ماقول الا مالت عليج عيل .. يا خبله ما قلت لج نفذي الي اقول لج عليه بالحرف الواحد !
كوثر : لما كلمته يا روان .. نعتني اني اقول للبنيه تصارح الي تحبه
روان : يعني شنو نعتني بعد هذي !؟
كوثر : افففففففف .. قصدي تنصحني ..
روان : ههه والله كلامكم يالاماراتيين نكته
كوثر : مو حاصل لج .. المهم وهو قال لي قولي لها تصارحه
روان : وانتي ما صدقتي وقلتي احبك
كوثر وهي تمسح دموعها : هيه
روان : مالت عليج .. عضي يدج ندم عيل
كوثر : خلاص .. مابيه .. الي يعيفني اعيفه
روان : كفووو .. انزين الحين حبيبتي عندي شغل .. اكلمج بالليل
كوثر : صاار
روان : باي
كوثر : بايات


رجعت روان لكمبيوترها ..
عناقيد الزمن : بـــاك
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : ولكم
عناقيد الزمن : أي مكتبة الي تتكلم عنها !!
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : أي مكتبة بعد .. مكتبة الجيران !! .. مكتبتنا بعد شنو
عناقيد الزمن : شنو اسمها
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : السلام ,,
عناقيد : الزمن : مكتبتكم وانت تبيع فيها وتتدرس ,, تماام والله
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : سلام الله على الدراسه .. هالكورس رسبت .. وما اعتقد اني بكمل ..
عناقيد الزمن : ليييش
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : تكاليف وعفسه .. احنا خلنا ندفع ايجار بيتنا و هالمكتبه بعدين يصير خير عالجامعه ..
عناقيد الزمن : بيتكم إيجاااار !!
أحد يعرف أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : ايه .. بكمل لج بعدين .. رفيجي وصل ,, باي
عناقيد : اوكي .. بايات


.*.*.*.*.*.

المكتبه ,,
الساعه 5.30

دخل عامر المكتبة ورفع النظاره على شعره .. : هلووو
جلال : وينك ياخي ما تبان
عامر : شغل × شغل ,, عندك شغل اليوم !!
جلال : لا الشغل خلصته انت .. شتبي
عامر : الصراحة عجبتني الطلعة معاك ..
جلال وهو متشقق : يا فرحتك يا جلال .. اليوم عشاك من نخبى عمور
عامر : شنوووو

.*.*.*.*.*.

في غرفة من غرف الفندق .. بالكويت .. كانت تضم كل الحزن والكدر ..
محمد : متى تبين نرجع البلاد !!
ملاك : أي وقت
محمد بدون نفس : اليوم بروح احجز .. وبكره نطلع
ملاك : صار ,,

.*.*.*.*.

8.00
البيت العود ..

على العشى كل من يطالع صحنه وفي شي يشغل تفكيره ..
اليده كانت في غرفتها تصيح بحرقة قلب ..
" ليش سويتي جذي يا شيخة .. هذي مهما كان حفيدتج .. كلامها .. اسلوبها .. كله كان يذكرج في فاطمة .. البنت جرحتج يا شيخه .. جرحة فيج الجانب العطوف .. وصرتي حجر جدام احفادج كلهم .. يقولون ان اليدة هي الحضن للأحفاد .. لكنج ظهرتي العكس .. أي قلب تحملينه يا شيخه أي قلب .. "

هذا الي كانت تردده اليده في نفسها ..

أما عن البقيه ..
شيخة : ماقلت لج ياليلى ان خالتي فاطمة مظلومة .. وعيالها يتاما ومظلومين مثلها
ليلى : عمري ما توقعت يدتي ممكن تكون جذي ,,
شيخه : الا محد كان متوقع
ليلى : وانتي شلون عرفتي ..
شيخه : كنت افتش في البيت عن مذكرتي ..
ليلى : وبعدين ..
شيخه : شفت صور العايلة كانت مدفونه .. وشفت صورة خالتي فاطمة .. كان في دفتر مدفون تحت الاغراض ,, طلعته وكان لخالتي فاطمة تكتب فيه مذكراتها والاحداث الي تصير .. وقريت كل الدفتر من طأطأ للسلام عليكوو ..
ليلى وهي تفز : عندي فكره
شيخه : شنوو
ليلى : عطيني الدفتر .. ابراهيم يعرف بأي فندق هم موجودين .. بناخذ لملاك دفتر امها .. متأكدة انها راح تفرح ..
شيخة وهي مبتسمه للفكره : صار ..

اما عند الشباب ..
فارس : الوو حبي ..
ابراهيم : وهاي اخوك متفرغ !!
خالد : مثل ما انت شايف
فارس : ياخي كفاية بجي يديتك الي بجبجت الكل معاها ..
خالد : الله يهديك
فارس : اقول عمري .. متى بجوفج .. لا والله .... وليش بتسافرين ... .. عيل بااي ..
ابراهيم : حمد لله والشكر
خالد : الا وين مرت اخوي بتسافر
فارس : اخر مره تقولها .. آخر عمري اخذ لي صايعه
ابراهيم : تعرفها صايعه وتكلمها
خالد : بقول لك عاادي .. تتضييع وقت
فارس : قالها لك اخوي ..


وعند راشد وعايشه ..
راشد : البنت ماقصرت في امج
عايشه : وامي ماقصرت فيها ..
راشد : اقول قومي نروح نشوفها ..
عايشه : يلا ,,

.*.*.*.*.*.*.*.

الساعه 8.30
مجمع الدانة

عامر وذياب وجلال طلعوا من قاعة الفلم بعد ما طردهم السكيورتي ..
ذياب : ههههههههههههههههه الله ياخذك يا جلووول
جلا ل: وانت كذلك
عامر : ايه جلووول .. نسيت اخبرك ان ذياب بعشينا
جلال : صج !!
ذياب : هيهاااء .. شو وين قاعدين ,, هذي هب رمستي
جلال : ههههههههههههههههههههههههههه ههههههه شقلت .. هب رمستي هههههههههه
ذياب : اخوي عرجك لا ينط .. عيل تبيني اقول هذي مو جلمتي ,, هههه چلمتي هاا ..
عامر : كل واحد يعيب على كلام الثاني وبتنسونا العشى ..
جلال : ههههههههههه فديته بو الرمسه وفديت كل اهل زايدن..يلا ذياب يالبطل .. عليكَ بالعشاء ..
ذياب : شوووووو !!

.*.*.*.*.*.*.
10.30

سوسن كانت بالصالة تنتظر جلال الي تأخر ..
نزل عادل بعد ما استفقدها ..
عادل : خير سوسن .. شفيج ..
سوسن : جلال ..
عادل : شفيه ,,
سوسن : تأخر ,, 10.30 وهو ما رجع البيت من طلعته للمكتبه ..
عادل ببتسامه حنونه : سوسن حبيبتي .. جلال ما ينخاف عليه ,, كبير وفااهم ,, ريحي روحج
سوسن : بس تأخر وااايد يا عادل
عادل مسك سوسن وضم يدها بيده الثنتين : الله يقدرني على راحتج وسعادتج يا سوسن مثل ما تسعين لساعدتي وراحتي انا واخواني ..
سوسن احمرت من الخجل وفضلت السكوت : .........

بين ماهم على هالحالة كان في أحد يراقبهم ..
منار كانت على الدرج عطشانه .. بس استوقفها كلامهم ..
منار بينها وبين نفسها " ياربي ,, آه جذي الحب والا بلااش ,, ياريت ألقى زوج مثلك ياخوي ..

_ _ _
وينك تشوف الحال عقب فرقاك ..
أحلى من الأول واروع من أوقاته ..
لا تتحرى بتم اقول لك احبك وأهواك ..
غلطان لأن ماضيك طويت صفحاته .. "

لأول مره تستعد للرجوع لبلادها بحزن .. كدر .. هم .. غم .. ، هذي كانت حال ملاك ..
أما محمد .. لأول مره يشوف البهجة غايبه عن وجهها .. هذي الي نعتها بعدم الأنوثة لأنها ماتبچي .. لأول مرة يشوف الطفلة كبرت سنين لجدام .. الحيويه راحت .. اللون الوردي الي كان يميز وجنتينها ذبل .. صارت أشبهـ بالانسانه الخالية من الروح .. كان متأكد انها بتقوى على هالحاله .. بس ما كان قادر يشوفها ويسكت ..

محمد : يــلا .. سرينا ..
ملاك ببتسامه باهته : سرينا ..
محمد حمل الشنطات وتوجه للباب .. تفاجأ عند الباب لما چافـ ......
ابراهيم : السلام عليكم
محمد : وعليكم السلام ..
شيخه : ملاك موجوده !
محمد : داخل ..
دخلت شيخة ومن خلها ليلى .. ومعاهم دفتر صغير ..
ملاك وهي عاقدة حاجبها : أهلاً .. شسالفه ..
شيخه : عارفه انج بتمشين .. وعارفه انّي ماقدر امنعج بسـ ..
ليلى تواصل : بس عندنا أمانه لج يا ملاك ..
ملاك والبط الي يحملون علامات السؤال على راسها : أمانه !! .. لي أنا !! ومن عند من !
شيخه باسلوب راقي : اول شي أعرفج بنفسي .. انا شيخة راشد عبد الرحمن المالك ..
ملاك : .... !!؟
شيخه وهي تقدم الكتاب : تفضلي ,. راح تعرفين كل شي ..
ملاك استلمت الكتاب من غير أي كلمه .. كان السانها مربوط .. وكأنها تتابع أحد الأفلام السينمائيه ..
شيخه : مع السلامه ..
سرعان ما اختفوا الثلاثه .. وملاك تناظر في الكتاب ..
محمد : يلاا يا ملاك تأخرنا ..
تقدمت من غير أي كلام واتجهوا الاثنين للمطار ..

.*.*.*.*.*.*.

الثلاثاء ..
بيتـ بو عادل ..
على الفطور ..

بو عادل : الا وين كنت البارح !!
جلال : يبه كنت مع ربعي ,,
بو عادل : أي ربع ذلين للساعه .. 1.30 ..
عادل وهو يصب چاي لبنته : سوسن المسكينه تورمت رجلينها وهي تنتظرك
جلال وهو يطالع سوسن : فديتها بنت الخال .. شيووومه ..
عادل وهي يمسك راس جلال : جم مرة قلت لك لا تغازل حرمتي
جلال وهو يمثل الي بموت : آآ آآآه .. تووبه
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههه
جلال : سوووسنتي .. سوسنتي ..
سوسن : هلأ ..
جلال وهو يأشر على العصير : هذا عصير همبه أو مانجو ..
سوسن : شنو انت چايف !!
جلال : مانجو ..
سوسن : وهو كذلك ..
جلال بعد ما شرب شربه منه تركه : سوسن تجذبين عليّ .. طلع عصير همبه ..
الكل : هههههههههههههههههههههههه
الا بنزلة سعيد ومنار من الطابق الأعلى ..
جلال : سعووود .. منوووور .. طاااح
الاثنين وهم يطالعون رجايلهم : شنووو !!
جلال بضحكه ساخره : حضكم ..
الكل : سخيييييييييييييييييييييف
جلال : رفعتوا معنوياتي .. هذا المطلوب ..

.*.*.*.*.*.


بيت بو كوثر ..
على الفطور ..
الكل كان على المائدة الا كوثر ..
بو كوثر : الا وين بنتج ..
ام كوثر : يعني ما تعرف البنات ايام الاجازة !! .. ما يقعدون الا القايلة ..
بو كوثر : بس هاا .. صلاة الظهر لا تفوتها ..
ذياب في خاطره " ياريتكم تعرفون ليش ما نزلت يا عمي .. "
قطع اجتماعهم الصباحي اتصال غريب .. من شخص غريب ..
ذياب : ألووو ..
خالد : ألووو ذياب .. سلام عليكم
ذياب : عليكم السلام
خالد : اذا ما عليك امر ذياب مرني البيت .. سيارتي متعطله
ذياب : صاار ..
خالد : بس دقايق بسبح .. اذا وصلت ادخل الميلس الخارجي .. لا تستحي تراه بيتك ..
ذياب : طيب ..
خالد : يلا عيل اخليك
ذياب : فمان الله

بو كوثر : من هاي يا ولدي !
ذياب : ربيعي .. ولد اخو صاحب الشركه .. موتره متعطل ويبيني اخطف عليه ..
بو كوثر : دير بالك على حالك
ذياب ببتسامه معهوده في ويه عمه : طيب ..

.*.*.*.*.*.*.*.

صعدت الطائرة .. ماكان همها الخوف من صعود الطائرة أو هبوطها ..
المهم انها ترجع بلادها وتقط نفسها على اقرب وساده .. تعب × تعب × تعب ..
فتحت الدفتر الصغير ,, وبدت تقراه ..

بسم الله الرحمن الرحيم ..
جمعتُ في هذا الدفتر الصغير .. من كل بستان زهرة .. لترسل اشارقه النور للمدى البعيد ..
ورسالة حب .. لم تُقدر .. بأثمن الجواهر والأحجار الكريمة ..
ولا حتى بقطفات عمري ..
لكل من يفتح هذا الدفتر من بعدي .. أو يصادف حرفاً من أحرفي ..
فاليقرأ الفاتحة وَلِيَهدِها لروحي .. فأنا أعلم .. لن يستطيح أحدٌ فتحَ هذا الدفتر إلا بعد ارتائي ثوبي الأبيض الجميل .. الذي يُلقب بـ " الكفن " ..

هذي كانت مقدمة الدفتر .. قرتها ملاك بخوف ورعبه .. سكرت الدفتر بحركة سريعة وصكت عينها ..
محمد : شفيج ..
ملاك وهي تمسكه بكل قواها : محمد .. انت الحين الي لازم توقف جنبي ! .. أحتاجك لا تتركني ..
محمد ما كان يفهم شي واحد من الي تقوله .. بس كان مقدر التعب الي تعانيه .. والحالة النفسيه الي هي فيها .. ابتسم بتسامه حنونه وسندها على الكرسي .. وما هي الا لحظات وغطت في نوم عميق ..

.*.*.*.*.*.*.

دخلت المجلس كعادتها تبخره .. من خلصت جامعتها ضاق الملل بها .. قامت تسوي أي شي في البيت مستغنيه عن أعمال الخدامة ..
أما ذياب من طرف ثاني .. دخل المجلس وهو ما يدري شنو بينتظره .. خلع نظارته وهو يتتم بغضب عن جو البحرين الحار .. رفع راسهـ .. والتقى بما لم يكن متوقع ..
ثواني مرت على الاثنين بحبس نفس .. اتداركت ريم الموقف وهربت الى الداخل .. أما ذياب .. كان واقف وآثار الصدمه تعلوا وجهه ..

.*.*.*.*.*.*.

طلعت اليده من غرفتها وهي مقرره انها ترجع المياه لمجاريها ..
راشد : على وين يمه !!
اليده : والله يوليدي البنت علمتني درس من غير ما تعني
راشد : قررتي تردينها لنا يا يمه !
اليده : ان شاء الله
شيخة وهي داخله عليهم : يدتي .. لين فات الفوت ما ينفع الصوت .. البنت راحت بلادها .. وطبي السالفه لان كل ما اتذكرها احس قلبج حجر اكثر عن قبل وانتـ ...
سطار قوي سكتت شيخه من اكمال كلامها ...
راشد بعصبيه : سمحت لج وايد تتكلمين عشانج البنت العاقله .. أما انج تتطاولين على امي فلا .. سمعتي .. لاا ..
شيخه مسكت خدها .. وناظرة ابوها بنظره حسره ومشت ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.

دخل خالد المجلس وهو يشم ريحة البخور ..
خالد : أحححح .. والله لو أدري ان البنات بيشتغلون في الاجازات جان منعتهم عن جامعاتهم ومدارسهم ..
ذياب ما كان مع خالد في أي كلمه قالها : .......
خالد : هيي .. ذياااب .. انا هناا ..
ذياب وكأنه الي صاحي من حلم : ههههه .. هيه هيه ..
خالد : شنو هيه هيه .. اقول امش امش بس تأخرنا
ذياب : هيه .. تأخرنا ..

.*.*.*.*.*.*.*.

في مكتبه يقلب في الخرايط الي بيشتغل عليها .. دخل عليه بو محمد و ..
بو محمد : عــآمر ,,
عامر : نعم عمي ..
بو محمد : أنا قررت أفصل الشرآكه ..

.*.*.*.*.*.*.

روان .. كـ عادتها المعتاده ..
عناقيد الزمن : انزين فهمني شي واحد بس من الي قاعد تقوله ..
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : والله اذا انتي راكبه راسج انا مالي شغل فيج ..
عناقيد الزمن : انا مو راكبه راسي ولا هم يحزنون .. بس انا بنت واقعيه
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : اغبى منج ما جفت ! .. ليش تخافين تقولين لي اسمج ! .. انا ما باكله .. بس بناديج فيه ..
عناقيد الزمن : قلت لك ان شخصيتك عاجبتني .. فلا تخليني اغير رايي ,,
تعرفون أحد يعرف أحد يعرفني !؟ : بالطقاق .. باي .. اذا تبيني اتصلي على هالـرقم .. 36******

" روان .. اففف .. شبلاني مع هذا .. معقوله أكون ! ,,, لا لا لا لا لا .. بسم الله علي .. للحين ما صابني جنون كوثر .. الله يبعدنا عن الحب يا رب .. ! "

.*.*.*.*.*.*.*.

مرت لحظات طويلة في الطائرة .. وأخيراً وصلوا للبلاد الي ينتمون لها .. محد كان لهم في المطار مثل ما يصير للعرايس الراجعين من السفر .. ما كانت بسمتهم هي بسمة الراجع من شهر العسل .. استقلوا تكسي وعلى طول اتجهوا الى البيت ..

ام محمد كانت تتطبخ الغدى البسيط الي يكفيها هي وزوجها .. أثناء ما سمعت الجرس نادت على "سونيا " الشغّااله ..
ام محمد : سوووونيا .. سوووونيا وصمخ .. فجي الباب ..
سونيا : ماما انا في فوق يسوي نشر سياب .. انته يروه فج باب ..
ام محمد وهي تتطبق القدر .. : الله يصبرنا عليج ..

اتجهت ام محمد بخطوات ثقيله للباب لكنها انصدمت ....
لمت ملاك بحضنها : حمد لله عالسلامه ..
ملاك : الله يسلمج ..
محمد وهو يبوس راس امه ويدها : شخبارج يالغاليه ..
ام محمد وهي تمسح دموعها : بخير دامني اشوفكم جدامي .. دخلوو .. دخلووو ..

*
*

رجعوا لبلادهم ..
بس !! هذا هدوء دايم ..
والا هدوء ما بعده عاصفه
والا من قال في وجود للهدوء من اساس !!

 
 

 

عرض البوم صور أسيرةبحرالأماني   رد مع اقتباس
قديم 20-07-08, 07:17 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 70270
المشاركات: 721
الجنس أنثى
معدل التقييم: أسيرةبحرالأماني عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أسيرةبحرالأماني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أسيرةبحرالأماني المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


╠ ═ ╝▫ ╠ الجزء الخامس ═ ╝▫╠ ═

"والله لو بيدي لأخليك "مرتاح " ... وأعطيك راحتي وأزيدك " عليها..! "
وتصبح حياتك كلها " أفراح بأفراح " ... وأرسم لك البسمه " وأحسسك فيها..! "
وأعطيك لأبواب المقابيل " مفتاح " ... وتمشي لك الدنيا على " ما تبيها..! " "




ما اهتمت في شكل القسم .. ماهتمت بنعومة الفراش ..
بمجرد ما لامس راسها الوسادة نامت نوم عميق ..

.*.*.*.*.*.*.

الكويت .. 4.30 العصر ..
الثلاثاء ..
الحديقة العامة ..


حس بيد تمسك ذرعه ,,
فارس وهو ينعز يده : اتركني
.... : فروووس .. شفيك ما عرفتني ..
فارس : من !!
..... : انا ناصر الي صرت وياك بالثانويه
فارس بويه بشوش : هلا هلا نويصر .. شخبار
ناصر : الحمد لله بخير
فارس : الا شعندك هني ..
ناصر : مطلع اخوي الصغير .. يتنفس
فارس : يعني مثل الحال .. بلشوني باليهال وعطوني اطلعها ..
ناصر : فارس حبيبي امسك جنطتي على ما اروح شوي وارجع
فارس وهو يستلم الشنطه : لا تتأخر ..
ناصر بابتسامة خبث : لا تحاتي ..

كلها دقايق الا الشرطة توجه كل بنادقها على فارس ...
_ : لا تتحرك .. ارمي الأسلحه ..... !!

.*.*.*.*.*.*.

الساعه 10.00 الصبح
الاربعاء ..
بيت بو محمد ..

قعدت من نومها ناظرت الساعه .. بعد ما نامت يوم كامل .. الا كم ساعه .. جافت ثيابها ما تغيروا .. تيقنت انها نامت نومة طويله .. دخلت الحمام أخذت شور .. وطلعت تصلي الصلوات الي فاتوها بالنوم .. بعدها فتحت الشنطه .. احتارت شتلبس .. مو متعودة على الجو الحالي .. آخر ما رسى عليه تفكيرها .. جلابيه مارونيه .. مطرزه بخطوط ذهبيه .. ونزلت ..

أول ما دخلت الصاله كانت فاضيه ..
دخلت المطبخ كانت سونيا تنظف بقايا الأكل .. حست بطنها يصاوي ..
ملاك : اكس يوزمي ..
سونيا وهي تتضحك وتبان ضروسها الصفر : انا يعرف عربي ماما
ملاك وهي تتضحك على عربية سونيا التعبانه : والله ريحتيني .. الا شسمج !!
سونيا : انا سونيا .. وانته ملاك
ملاك : شااطره .. الا سونيا مافي شي ينأكل ! .. جوووع
سونيا : انا الحين يسوي لانته شي ياكل اصابع مال انته وراه
ملاك : ههههههه يلا ورجينا ..

.*.*.*.*.*.*.*.

الكويت ..
الساعه .. 12.15
مركز الشرطة ..

راشد : ياحضرة الضابط ولدي مو مال هالسوالف .. يومه كله معانا
الضابط : هالكلام مو الحين تقولونه
راشد وهو يصارخ : وانتوا عمركم ما سويتوا شي عدل !! .. البريء عندكم والمجرم يسرح ويمرح !
الضابط وهو يعص على اسنانه : ياحجي .. للحين انا ماسك اعصابي .. تفضل براا أو في النظاره الحين .. قضية المخدرات مو لعبه ..
راشد وهو يطلع بهستريه : ظلم .. والله ظلم .. ظلم ..

.*.*.*.*.*.


الشركة ..
1.30 .. ظهراً ..

عامر : مثل ما قلت لك يا عم .. بكره ان شاء الله بنروح عند المحامي ونفصل كل شي ..
بو محمد : أخيراً ,,
عامر كان ذايق الويل ومتحمل : يلا عيل الحين اخليك ..
بو محمد : الله وياك ..

طلع محمد لمكتب ذياب ..
ذياب : بسم الله .. شفيه بليس صارخ بويهك ..
عامر : ذياب حبيبي .. بنفصل الشراكه بين حلالنا وحلال ذاك .. وابيك تشتغل معاي شقلت ..
ذياب : شصاير !
عامر : افف .. عاد تبي اهلا وسهلا ما تبي شفيك ,, يلا انا ماشي
ذياب وهو يلحق وراه : عمووور ,, عمووور اصبر ...

.*.*.*.*.*.*.

2.00 .. ظهراً ..
بيت بو محمد ..

ملاك كانت بالصاله تسولف مع سونيا لما دخل عليهم محمد ,,,
محمد بسخريه : صح النوووم
ملاك وهي صاده عنه : اف ,, الله يا شماته
محمد وهو يقعد يمها : شفيج علينا
ملاك بملل : نايمه يوم كامل ما تقوم توقضني !!
محمد يمثل دور المسكين : هذا يزاتي الي ابيج تريحين من السفر المتواصل ..
سونيا وهي تتضحك : انته نفر واجد مُناسب ..
محمد : قووومي قووومي .. عين الحسود الله يطلعنا منها
_ : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ام محمد وهي تنزل : حي الله عروستنا .. اسمحي لي عاد كنت فوق مادريت بج قعدتي ..
ملاك كانت بقمة الخجل لأول مره : حياج الله خالتي ..
ام محمد : اليوم مداوم اشوف !
محمد : الاجازة ممله ,, يمه تصدقين ابوي يبيني اشتغل معاه بالشركه !!
ام محمد : وشغلك يمه !
محمد : شعرفني فيه .. يمه الله يخليج اقنعيه .. انا دكتور .. ماعرف شي في الهندسة والعقارات
ام محمد : ان شاء الله .. يلا ما صار ويرجع ابوك .. قوم بدل ثيابك .. واهتم بحرمتك

.*.*.*.*.*.*.*.

الساعه 3.30 ..
بيت بو خالد ..
كالعادة الكل بعد الغدى مجتمع بالصاله ..
ريم وهي تلاعب سامي : ميعااد ,, ولدج متنان
ميعاد وهي تسحب ولدها : ماشاء الله ..لا اله الا الله
ريم : هههههههههه زين ما قلنا شي ..
خالد : مافينا شي عين وتصيب ولدنا ..
بو خالد : الا وينها ختكم !!
ام خالد : كالعادة يا نوم أو كاسره ظهرها بالكلكليتر
خالد : يمه يمه .. جم مره قلت لج كمبيوتر ..
ام خالد : يااه .. الي هو ..
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههه


اما روان كان الملل ضاربها التووب .. مره تفكر انها تتصل .. ومرة تتراجع .. لين ما رن تلفونها وكان المتصل كوثر ..
روان : ألووو ..
كوثر : ألوييين
روان : أهلا
كوثر : سلام عليكم
روان : عليكم السلام
كوثر : شحالج
روان : تماام .. وانتي
كوثر : بخير دامج بخير ..
روان : وشخبار حبيب القلب
كوثر وهي عاقده حواجبها : الي يعيفنا عيت النفس تعيفه ..
روان : شهالكلام .. غريييييبه ,,
كوثر : أي كلام ! ,, هاي الواقع ..
روان : والله وكبرنا يا كوثر ,,
كوثر : القطو العود ما يتربى .. والحمد لله يوم ربيت نفسي من صغري ,,
روان : لين تشوفينه شنو تحسين ! ,,
كوثر : عاادي .. يلا ما اطول .. بروح اشوف امي .. بااي
روان / مع السلامة ,,

.*.*.*.*.*.*.

الخميس ..
9.00 الصبح ,,

ملاك .. عامر .. محمد .. بو محمد ,,
كانوا عند المحامي يفكون الشراكه ..
مرت الدقايق سريعه ,, واكتفوا بثلاث تواقيع لكل عقد ..

.*.*.*.

بيت بو عادل ..

بو عادل : يمه يا منار لا تعاندين أخوج ,, انا من قعدت تقاعد ماجفت الراحة بهالبيت
منار وهي تبوس راس ابوها : آسفين يبه ,,
سعيد : يبه مابقول آسف .. لأنها هي تخرب لعبي ,,
الا برنة الجرس ,,
عادل : سعووود ,, يلا قوم افتح الباب ,,
سعيد : بابا شوفهم .. أنا أبي ألعب ,,
بو عادل بعصبيه : انا اقوم افتح يعني !!
منار: خلاص خلاص .. انا بفتح ..

فتحت منار الباب من جافت رجال على طول دخلت ..
منار : عدوول رجاال ,,
عادل : ياربي ,, اكيد عشان الأجار ,,
بو عادل : الله يستر ,,

عادل وهو يكلم الرجال على الباب : حياك الله تفضل ,,
عماد بغرور : أبوي يقول لكم وين الاجار ,,
عادل : احنا متفقين مع ابوك انه يكون نص الشهر على ما آخذ المعاش ,,
عماد / عاد راتب ابوك التقاعدي ما قال شي ,,
عادل : صج يعني .. محسود الفقير بموتت اليمعه ,, راتب ابوي بكفي لشنو والا لشنو ..
عماد : عاد انا قلت لك وانت تصرف ..
جلال وهو يتوجه لهم : خير ,,
عماد وهو يتأفأف : الأجار اف
جلال وهو يمسكه من ثوبه : تكلم عدل لا تتدخل القبر ,,
عادل وهو يفج جلال : شناوي علينا انت ,,
عماد وهو يرتب نفسه : يدك راح تنكسر يالحبوب ..
جلال وهو يرفسه ببطنه : ترى اذا كسرت يدي لي رجل اكسرك فيها ..
عماد وهو يتألم : آآآآآآآآآآآآآآي .. والله بوريك يا جلالووو ,, لأخليك انت وبيتكم تبوسون يدي ..
جلال وهو يعّلي صوته : نجوم السماا أقرب لك ,,
عادل وهو يدخل جلال ويصك الباب : شناوي علينا انت ..
جلال : ماتشوفه شلون يتكلم ..
عادل: صل على النبي انت بس .. يعني ماتعرف نذالة عماد
جلال : ياخوي لمتى نصبر ,, زهقنا .. الفقر ذبحنا وذلين مو مقصرين فينا ..
سوسن وهي تنزل ببتها : عادل يلا خذني عند بيت ابوي ..
منار : سوووسن .. حتوحشيني
سوسن : وانتي كماان
جلال وهو ياخذ سااره : وانا فين !
ساره وهي تغني : هيناا هييناا هوو ..
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

هذي عايلة بو عادل .. مع الفقر الا البسمه والبهجه ما تفارقهم ..

.*.*.*.*.*.*.*.

فتحت دفتر امها وبدت تقرأ أوائل الصفحات ..

عبد الرحمن ,, مازلتَ تؤرقَ نومي ..
تُزعِج يقضتي .. أصبحتَ كالظل الملازم بي ,,,
الحب .. ليس كلاماً شاعرياً ,, ولا لحناً كما يُسمى ,,
إنّه سحرَ الجوري .,, ذلك الجوري الذي تهديني إياهُ كلّه صباح ..
أمام الملأ الغفير ,, الزهر ,, والشجر .. وحتى البلبل الذي يعدوا بأروع النشيدْ ..

أمي ,, يالحناً أعشقهُ ,,
يامن ترتلتِ بآيات القرآن ,,
اعطيني صدركِ الحاني ..
لأبوح بكل معانيّ ,,
لديَّ همسه ,, شكوى ,,
فمتى منكِ الإنصات .. !! ..

يصعب عليّ الفريق .. لكن الحب أخذَ مأخذه ,,
فاعذروني ,,

سكرت الدفتر وباتسمت ابتسامة حنان ..

.*.*.*.*.*.

بعد التفكير الطويل بين روان ونفسها ,, جال بها التفكير للمجازفه وسماع صوته فقط ..فقط .. فقط ..

المرة الأولى رن التلفون من غير جدوى ,, أما المره الثانيه على ربع رنه جاا الرد ..
جلال : ألووو ,,
روان : ...............................
جلال : تعرف انك سخيف !! ,, ماثقل دمك .. لا ترد لأني مشغول ,, الا ذاا بتقول لي من انت
روان : ..........................
جلال : اسمعك صوت القطار اذا ما سمعته ,,
تووت توووت توووت ,,,

.*.*.*.*.*.*.

الكويتـ ,,,
الكل مجتمع في بيت راشد .. الي هو بيت اليده ..
بين البجي والنوح .. وبين القهر والآه ,,
محد يعرف شالسالفه ,, الا نجود الي كانت معاه ,,
لكنها بعد الحادثه ,, جتها رصاصه غير مباشره أصابت جذع الشجره بدل ما تصيبها ,,
لكنها تحت تأثير الصدمه ,, والسانها انعقد .. والى الآن ما نطقت حرف واحد ..



" ينامُ الظالمُ والمظلوم منتبهٌ .. يدعوا عليه وعينُ الله لم تنمُ "

الطفله الي مادخلت السنة الثامنة .. الكل كان يحاتيها ..
نجود ..
نجود ..
نجود ..

محد كان يعرف سبب لسكوتها .. أما هي .. فغاصت ببحر التذكار ..
لما جافت الشرطة واخوها واقف مايعرف يسوي .. رمت نفسها من المرجحانه الي كانت متسليه فيها .. من الربكه طاحت .. جافها أخوها .. ركضتناحيتها .. ذيك الساعه الشرطه فكرته ناوي يشرد .. اطلقت أول رصاصه .. كانت بتوصل في راس نجود لو ما الله ستر وتحرك فارس حركة سريعه قط بنجود وراا ظهره ..

فارس : ما تشوفووون !! .. يااهل ذي ياااهل ..
الشرطه : سلم نفسك وما بتصير أي مشاكل ..
فارس وهو مستغرب منهم : أسلم نفسي على شنو !! .. شسالفه ..
الشرطة : قط الجنطه .. وارفع يدينك
فارس : شفييكم .. هذي جنطه رفيجي !! .. بس فهمني شالسالفه ..
نجود كانت ماسكه اخوها بالقوه .. تتدخل أحد رجال الشرطه ودفعها دفعه قويه وقبض على فارس ..
فارس كان السانه معقود .. مو فاهم أي شي يصير .. لحد ما انفتحت الشنطه وبانت المخدرات ..
فارس وهو يضرب الأرض : أيا النذل يا نويصر .. سويتها ..
الشرطه ( الأول ) : يلا عااد عطلتنا ..
الثاني : والصغيره من هذي !!
فارس لا إرادي نزلت دموعه ,,

نجود كل هالأحداث تنعاد عليها مثل الشريط .. مو عارفه تتكلم ولا جتى بحرف ..
شيخه وهي حاضنه اختها : نجووود حبيبتي ردي عليّ ..
عايشه وهي تمسح دموعها : غتمت بنتنا .. غتمت ..
اشتعلت في عين خالد نيران محد قدر يوقفها .. وطلع عنهم من غير أي كلمة ..

.*.*.*.*.*.*.

الجمعه .. 9.30 صباحاً ..
ابتدت يومها بكل حيويه ونشاط .. اكتشفت انه مو موجود .. فعرفت انه راح الشغل ..
بدت تفكر في اخوها الي تغير عليها وايد .. ما جافته الا عند المحامي .. وما نطق لها بأي كلمة ..
ما كلف نفسه يقول لها الحمد لله على السلامه .. ولا يبين لها السبب الي خلا الاثنين يفكون الشراكه .. هذي الشراكه الي دفعت نفسها ثمن عشان لا تتخلخل ..
نزلت وهي تتمنظر في أثاث البيت الراقي .. غير عن بيتهم البسيط ..
سونيا : أهلا ماما
ملاك : أهلاً سونيا ,, وين ماما ام محمد !
سونيا وهي عاوجه بوزها : انا ما يعرف
ملا ك وهي عاقدة حواجبها : شفيج
سونيا وهي تساسرها نوعاً ما : هزا ماما نفر مو زين ,, هزا يسوي انا طباخ وهو يقول هو يسوي طباخ .. انا يسوي طباخ كله فلفل .. هي يقول بعدين انا يسوي طباخ ..
ملاك وهي تتضحك على اسلوب سونيا المعرب : هههههههههه هههههههههههه الله يقطع بليسج يا سونيا ,, تعالي تعالي بنسوي الغداا اليوم مع بعض
سونيا وهي تشعر عن اسنانها الصفر : انا في هب انته
ملاك وهي تتضحك من قلب : ايه ايه وانا بعد ..

.*.*.*.*.*.*.*.

عامر : ذياب حدد موقفك .. انت الحين بتتطلع معاي والا بتتضل معاهم !!
ذياب بتردد : عامر ليش انت فكيت الشراكه .. انا ماقدر اتخلى عن خالد الصراحة ..
عامر بصدمة : شنووو !! .. ما تقدر تتخلي عن خالد !؟ .. وتتخلى عن رفيجك يا ذياب ! .. طالعني زين .. انا عامر .. انا رفيجك ..
ذياب بتردد اكبر : يا عامر افهمني ..
عامر بضحكة ساخره : الي يريحك يا رفيجي .. الله يريحك يا صديقي .. الله يريحك يا قيقي ..
ذياب : عــ ,, عامر .. انا ,, أقـ ...
عامر وهو يقطعه ويربت عـ كتفه : لا تقول شي يا الحبيب .. عن اذنك ..

ذياب كآن بحيره من أمره .. ماكان بوعيه .. لما طلع عامر عنه ظل يفكر ..
ليش خالد بالذات !! .. ومن ذيك البنت الي مو قادره تفارق خياله ..
عشانها باع رفجة عمره ,, ضرب على طاولته ضربه قويه تعبر عن شدة الاضطراب الي بداخله ..

.*.*.*.*.*.

على الغدى في بيت بو محمد .. كانت الامور هادئه ..
ملاك مو متعودة على هالأجواء ..
كانت تاكل ملعقه وتنطرهم يتكلمون أو شي .. بس أبد ..
بو محمد لزوجته : تتدرين ان محمد استقال !
ملاك وهي رفع راسها وتناظر محمد مستغربه : شنو !
محمد وهو متندم : دراستي راحت طبش ..
ام محمد باعتراض : الحين الولد دارس وتاعب وآخرته يشتل بمجال مو مجاله .. !!
بو محمد وهو يقوم : الحمد لله شبعت ..
محمد : يمه هدّي .. انا ماقدر ازعل ابوي ..
ام محمد بحسره : والا مادري شقول لك يا وليدي .. بس قهر ..
محمد : يعني ما تعرفين أبوي !! .الي يبيه يسويه ..
ام محمد : اه الله يصلحه ..

بعد الغدى اتجهوا محمد وملاك على قسمهم بجري ..
ملاك وهي تقعد على الكرسي المفضل : هههههههههه ههههههه وصلت قبل ..
محمد ماكان له بارض غشمره : قلت لج قومي .. هذا كرسيي ..
ملاك : لا ماما وصلت قبلك ..
محمد : بتقومين والا شلون !
ملاك : عاد يبه قعدنا قبلك .. روح اقعد على ذاك الكرسي ..
محمد : بعد للثلاثه ان ما قمتي يا ويلج ..
ملاك : بالطقاق .. بتخوفني يعني !
محمد : لا حول لله .. ما تعيشين بدون طق انتي ..
رفع محمد يده لكن منظر ملاك كسر خاطره .. نزلت من الكرسي سريع واختبت تحت للحاف عشان لا يألمها الضرب ..
محمد قد ما كسرت خاطره قد ما ضحكته : ههههههههه هههههههههههههههههه هههههههههههه مينوووونه .. غصبـ (ن) عنج قمتي ,,
ملاك بصون خفيف : قوات عينك .. مالت عليك ..
محمد بصوت رقيق : شنو قلتي حبيبتي ..
ملاك ببتسامه مصطنعه : اقول سلامتك حبيبي ..
الاثنتين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

.*.*.*.*.*.*.

السبت ,, 12.00

ميعاد جهزت نفسها وولدها عشان تروح بيت ابوها ..
ريم : ميعاد من صجج توج بتروحين تسلمين عليهم !!
ميعاد : انتي عارفه بالحال .. سمووي مرقد بالمستشفى وتوه البارح مرخصينه ..
ريم وهي تحمل سامي : حليله .. روحي وخليه عندي ..
ميعاد : أخاف يتعبج ..
ريم : لا يتعبني ولاشي .. اتسلى معاه ..
ميعاد : طيب حبيبتي ميعاد ذلين ثيابه واذا وصخ .. وأكله عالطاوله بتلقينه ..
ريم وهو تفلص خدود ساامي : بتتم عند عمتك
خالد وهو ينادي من تحت : يلااا يا ميعاد تأخرناا ..
ميعاد : يلا حبيبتي .. ما واصيج عليه ..
ريم : لا توصين حريص ...

.*.*.*.*.*.*.*.

كانت نايمة بأحلى نومتها لما رن تلفونها .. وخرب عليها أحلى حلم عاشته بأحلامها ..
ردت على التلفون من غير ما تشوف الرقم ..
روان : ألووو
جلال : من !
روان صحاها صوت جلال .. وفزت على طول : بغيت من اخوي !!
جلال : حلوة بغيت من !ّ .. يمه انتي متصلة قبل ولا رضيتي تتحجين ..
روان انربط السانها وما عرفت شنو ترد : ......................
جلال : الووو .. اكلمج
روان وهي تبلع ريجها : نعم !!
جلال : بتقولين انتي من أو لا ,,
روان وكأن فكره جهنميه حلت على راسها : النمره غلط ..
جلال كان حاس انها البنت الي يكلمها بالمسن .. وتحول شكه الى يقين .. انفجر ضحك : ههههههههههههههههه .. أهلاً ,, عناقيد الزمن ..
روان انصدمت وحست ان العرق بدى بتصابب : ...........................
جلال : شوفي انا واحد مشغول .. ما عندج كلام بسكره
روان واحتدت من كلامه : وليش اذا بتسكره لازم تستأذن .. شتحارس ,, !!
جلال بمزح معتاد : حارس ! .. اختي المباراه بالتلفزيون هيييييييييييييي تسبيل ,,
روان كانت تضحك بينها وبين نفسها بس ما تبي تبين ضحكتها .. فأبعدت التلفون عنها وردت رجعته : شتبي !
جلال : انتي مو ويه أحد يخسر عليج فوجر .. باي
توووت توووت ...

روان " من صجه ذي .. ماقول الا مالت عليك .. الا مالت علي انا الي مهتمة له .. اكمل نومي ابرك لي .. "

.*.*.*.*.*.

بيت بو محمد ..
وصلت ميعاد .. وبالدخول استقبلتها سونيا ..
سونيا : أهلاً ماما انته يجي كل يوم ,, بس ماما ملاك يجي انته ما يجي ..
خالد وهي يمسك راسه : وليييييييييه ,, الله يصبرج يا روح
سونيا : انته مافي سوي جنجال بين انا وماما ميعاد ,, انته مفهوم !!
خالد : حمد لله والشكر .. اقول ميعاد انا رايح تبين شي !!
ميعاد : متى بتاخذني !
خالد : على التسع برجع لج
ميعاد : صار .. يلا سونيان مشينا ندخل لهم ..

.*.*.*.*.*.

عامر ضاقت الدنيا به .. رفيج عمره يروح عنه .. وفوق هذا مشغول بتأمين مشروع بعد ما باع اسهمه لبو محمد ..
تذكر جلال من بين تفكيره ..
" مالك يا عامر الا جلال .. ذاك الي يقعد معاه مايسكت ... "

.*.*.*.*.

بيت بو عادل ..

بو عادل : هاا يا وليدي عسى عطوك معاشك ..
عادل : لا والله يا يبه .. نطالب هالمعاش مطالب ..
منار : والحين يبه شبتسوون على الايجار .. من وين ندفعه ..
سعيد : وهالعماد ولد بو مانع مأذينا .. الي يقول احنا أكالين حقوق الناس ..
بو عادل بكحه خفيفه : كح كح .. يا وليدي الحق حق .. والحق ما ينزعل منه أبد
عادل : بس طريقة تهجمه علينا مو طبيعيه ..
بو عادل : ماعليه يا عيالي صبروا ..
سوسن وهي تقدم لهم الكيك : والكيك جهز
سعيد : اممممممممممم ,, من الريحة تبين انها طيبه ..
منار : يم يم ,, هذا الاكل والا بلاش
ساره وهي حامله الملاعق وتضحك : بلاش ههه ههه بلاش ههه
عادل وهو يحمل بنته : أي أخف انتي أو هالملاعق ,,
ساااره : انا ,, انا ,,
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

.*.*.*.*.

في المكتبه ,,
دخل عامر على جلال وكان باين عليه التعب ,,

جلال : اذا عندك فلوس ادخل .. ما عندك تيسر
عامر وهو يدخل يده داخل جيبه ويطلعه : شوووف ,,
جلال : بل بل بل .. عيل من غير مطروود .. ماعند فلوووس
عامر : ترى ازعل
جلال : له له .. كلشي ولا زعلك .. واليوم عشاك عندي شقلت
عامر بصدمه : شنووو !!
جلال : ترى أغير رايي ,,
عامر : لا لا لا ,.,, لا تغير رايك يالحبيب ولا شي .. بأي مطعم ان شاء الله ..
جلال وهو يضحك ضحكة عاليه : ههههههههه انا ويني ووين المطاعم .. من يد مرت اخوي ,, ابصم لك بالعشر انك تاكل اصابعك وراه ,,
عامر : عشى بيت !! ...
جلال : اقول احمد ربك ..
عامر : مش ولا بد ,, عشاي عندك يابو الشباب

.*.*.*.*.*.

بيت بو محمد ..
المغرب ,,

ميعاد : المهم .. شنو هديتي ,,,
ملاك : من صجج تفكرين لج هديه ! .. حبيبتي احنا التوفير شعارنا ..
ميعاد وهي مبرطمه : أبي هديتي ,,
ملاك : ههههههههههههههههه دلاعه ولا دلاعة سموي ,,, الا وينه ما جبتينه معاج ..
ميعاد : مع عمته ,, خبرج ولدي فيموس ,,
ملاك : ايه طبعا طبعا .. وليش ما عرفتينا عليهم ,, وهم ليش ما يزورونا .. مع ان هذا بيت عمهم اخو ابوهم ,,
ميعاد : ماعرف ,,
ملاك : قولي لهم الخميس الياي أنا عازمتهم ,,
ميعاد : طيب ,, بس الحين خلنا ننزل لامي ,, واعلي عليها بروحها ,,
ملاك : بيني وبينج للحين ما تعودت عليها .. احسها وايد تحب تقعد بروحها .. انزل الصاله عشان اشوفها مال القاها .. معظم الوقت بغرفتها ,,
ميعاد : يا حليلج يا يمه ,, بس انتي حتى لو جفتيها بغرفتها روحي لها ..
ملاك : ان شاء الله .. يلا خلنا الحين ننزل لها ,,

.*.*.*.*.

بيت بو عادل ..
دخّل جلال عامر الميلس وهو راح لبيتهم ,,
جلال وهو ينادي بصوت عالي : سووووسن ,, مناار ,, ياهل البيت ..
سوسن وهي تتطلع من المطبخ : بسم الله الرحمن الرحين شصااير ..
سعيد وهو يركض عالدرج : من ماات !!
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههه
منار : شفيه اخوي يصرخ
جلال : رفيجي يالميلس عازمنه على عشى .. عااد هاا سوسن .. ابيج تخلينه يزحف عـ بطنه من زود الأكل ,,
سوسن : هههههههههههههههههههههه ,, ان شاء الله ,,
منار : جلووووووووول
جلال : شتبين ,,
منار : جم طلع لك من المكتبه !
جلال : ماشي الحال .. ليش ,,
منار : عمال ولد بو مانع اتصل في عادل وطالبه بإيجار البيت ..
جلال : لاحول لله .. وهذا ما بيفهم لازم يصبر لنص الشهر !! .. وانتي سكتي .. لأن اخبارج زفته مثل ويهج ( وطلع (

.
.

رايكمـ

 
 

 

عرض البوم صور أسيرةبحرالأماني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبة نسيم, روايات, رواية وعادت الي الحياة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:06 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية