لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-12-08, 11:50 PM   المشاركة رقم: 91
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 62912
المشاركات: 168
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاميره روزي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 24

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاميره روزي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم


صباحكم مسك وعنبر



غدوره



تسلم يدينك على الاكشنات

باااااااارت طويل ويثلج الصدر

يعافيك ربي يالغلا


نبدأ بأبطالنا


سعوووود

مختفي


وين راااااااااح؟؟؟


يمكن يبي يهرب من واقعه اللي اكتشفه

؟؟؟


عناد

ان شاء الله يكون لك دور بحياه ايناس

وتنقذها من بين يدين زكيه العله واخوها فاروق الدلخ



فزاع

ههههههههههههههههههههههههههههههههه


ههههههههههههههههه


ياني ضحكت عليك يالدلخ

اجل تبيها تغار

اترك عنك المعاكسات وبتشوف اللي يسرك

ههههههههههههههههههههههههههه


جيت بتكحلها واعميتها

وانا اقول الله يعينك على اللي بتشوفه من مي

بعد ماقررت انها تنتقم منك

ههههههههههههههههههههههههههه


واعجبتني حركه مدى

وتطنيشها لك

تستاهل الي يجيك



زايد


ان شاء الله ينسى مها

ويهتم بريمو اكثر

واكيد

ان مهاوي ماراح تسكت لريمو

خاصه اذا عرفت ان زايد بدأ يميل لريمو وينساها

خخخخخ




مي



طلع لهم صله قرابه مع اهل قايد

وبتتعرف على لمار بعرس اغصان

ويمكن يصيرون اصحاب؟؟


طبعا بنشوف رده فعل ام قايد الخبله على زواج اخوها من اغصان



اغصان

الاكيد ان اختيارك لحازم


تبين تردينها لقايد


ويعرف انه خسر جوهره نادره


وان شاء الله يكون حازم قادر على انه ينسيك قايد واهله *_^



البقيه


لاتعليق



غدوره


ربي يوفقك

ننتظر ابداعك بالبارت الجاي ان شاء اللله

دمتي كما تحبين



الاميره 00

 
 

 

عرض البوم صور الاميره روزي   رد مع اقتباس
قديم 29-12-08, 12:12 AM   المشاركة رقم: 92
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 63902
المشاركات: 1,376
الجنس أنثى
معدل التقييم: ميثان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ميثان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





السلام عليكم غدير .........

ماشاء الله ايش هالبارت الحلو والمتكامل , مافي شخصيه الا وذكرتيها في اطارها العائلي

ابتداء ٍ من

اماني وعلاقتها بخالها عناد وكيف انه له وزن ومهابه وتعمله الف حساب يمكن اكثر من ابوها



ومي وحرص امها على مظهرها وهي ابد ما همها عكس امها تماما ً حتى بعدها عن المناسبات

العائليه يمكن بسبب عدم قدرتها على مجاراتهم في مجاملاتهم العائليه



ايناس وتجدد الخوف وغياب الامان طالما فاروق موجود وكله من اجل ابعاد اخوها عن المشاكل والهموم




زايد وتطور في علاقته مع ريماا بداء يراجع حساباته ويصغي لقلبه ويحترم مشاعرها وخصوصا

بعد مساله زواج اغصان من حازم , مسك لسانه احتراما ً لمشاعرها


لكن هل بيدوم هالاحساس ...؟؟ والا ظهور مها يجدد قديم المشاعر .....؟؟




زواج اغصان من حازم جدا ً محرج واعتقد الاحراج وقعه اكثر على حازم كون انه يتزوج طليقة

ولد اخته ياترى ايش يكون ورا ها الزواجه ؟؟




احلى ثنائي فزااع ومدى


يووه يافزاع صاير خايف على زعلها شد شويه عليها والمعسل اللي يلوع الكبد على اقرب

زباله وما عليك صير اباضاي شوي وخل عنك التدليع اللي ما رايح يفيدك بشي



ما ادري كيف هالبنات يعسلون اشوفهم في الكوفي تحسي الوحده خاليه تماما من الانوثه

وعربجة الدنيا فيها

والله الرجال اللي هم رجال ما يعسلوا عند أي احد وهي بكل وقاحة وحقارة الدنيا تعسل

قدام الله وخلقه ........

نفسي اعرف شعورها ونفسيتها وهي تشرب من قلبها وتنفخ الهوا فوووووق




غدير يعطيك العافيه جزء هائل صراحة اعجبني كثير

لك ِ جل ودي






 
 

 

عرض البوم صور ميثان   رد مع اقتباس
قديم 29-12-08, 09:27 PM   المشاركة رقم: 93
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2008
العضوية: 109429
المشاركات: 2
الجنس أنثى
معدل التقييم: *كويتيه ولي الفخر* عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
*كويتيه ولي الفخر* غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
Jded

 

هاياااااااااات غدورتنا

والله وقاعده اقرا ولا وشوي ارقص من الحماااس <<<ههههههههههههههههههههههههههههههه

طوفت البارت الفات وقرايته اليوم يعني قريتيت بارتين<كان عندها اختبارات <

نجي للتوقعات على طووول


أنا احساسي يقوولي <<ام الحسحسه ان هالحازم بيلعن سابع جدوده المسيكينه اغصانوه <مارتحت له (اللي من أولها خراب أكيد تاليها خراب)

على فكره لوصار هالشي بكرهج <خخخخخ كافي اللي فيها ويمكن لمار تحط عينها على حازم او العكس

صج انقهرت على اغصان بهالزيجه بس دامها مرتااحه عساه دوم الله يعينها على مشاكل ام زايد

زااايد

بربك قول وش سوى الفراق بوجه منديلك تسيل الوان طيفي فيه لامن البكاء سالك؟؟؟

مدى

راح تحس بدقات قلبها لفزاع وراح تسامحه بيصرون سمن على زبده بس بعد ما تطلع عيونه


أماني

يابعد طوايفي متحمسه اكثر منها ابي اسمع شلون بتحكي البنات عن اللي صار وياها

مرزوقه

مو مغيره رايي فيها اكرههااااااااااااااا

بصراحه مدري وش أعلق ووش اخلي الاحداث باضلمها لوعبرت عنها بكم كلمه<<تحس انها قاعده مع الابطال

هيفاء

رحمتهااااااااااااا مومعقوله معناتها ياربي متى تصرف اللي وياها بثانيه حسيت ان فزاع بيحبها

ياربي لو صار هالشي بيطق سعود وينتحر

غدووره

رفيجتي بالشرقيه وعمها متباع فضيع لروايتج هلكها يقول حطيني على بالج زين تراني خابر حركاتكم يالبنات بالجامعاات وصارات عوايناته عليها هلكها <<متشمته فيها ههههههههههه



يا حووبيلك يا غدوووره قصم لو اشوفتس اني لا احووبتس زي هذا >>> خبلا ههههههه

 
 

 

عرض البوم صور *كويتيه ولي الفخر*   رد مع اقتباس
قديم 01-01-09, 03:09 AM   المشاركة رقم: 94
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 64769
المشاركات: 113
الجنس أنثى
معدل التقييم: غدووورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غدووورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليــــــــــــــــــــــــــــكم



مشكورين ياحلووووين على الردود الحلوه

ان شالله بارد ليكم بعد مانزل البارت لاني اخاف يقطع الاتصال وانا لسى مانزلته
















اغصاان بخوف (ياويلي هذي وش جايبها ماصدقت افتك منها..تجي هاللحين )
ريماس وهي مستعجله (بسررررعه اطلعي فووق مانبي فضايح)
وهي تحاول تلف عشان ترجع للمصعد
مسكتها لمار بقوووووه وبعصبيه (والله ماتطلعين..لغيير تكملين زفتك..ولو فيها خيير تسوي شي)
ريماس وعيونها للمار (لموره خليها تطلع .ماله داعي المشاكل )
لمار بابتسامه وشوويه تناقز من الحماااس
(غصووونه ارجعي ..شوفي حبيب القلب اش يسوي )
اغصان وعيونها تلمع من الدموع لفت
حست جسمها بارد زي قطعه الثلج
وهي تشوفه يتكلم بثقه مع ام قايد...
وشوي طلعت وهي معصبه ...
ريماس وهي مستانسه (امووووووووووووووت على القوووي )
لمار بعقده حواجب (غريبه اول مره اشوف رجال يسوي شي زين )
اغصان غمضت عينها بقوووه
وهي تشووفه جاي لها
لمار بشهقه (يووووووووووووه ليش يجي..ماخلصت الزفه )
ريماس وهي تعدل لثمتها على عيونها النجلا
(غصوونه لاتبكين وتخربين مكياجك مو والناس تناظر فيك مابي احد يتشمت )
لمار طلعت تنادي المصووره
ريماس وهي تناظر بحازم اللي قرب منهم حييل
(مبرووووووووووك الله يتمم لكم على خيير )

حازم وعيونه معلقه بالملاك اللي سحرته من اول ماشافها
(الله يبارك فيييك ...)
تركتهم ريماس بعد ماحست ان وجودها ماله داعي
لف يديه اليسار على خصرها
وبيده اليمين مسك يدينها البارده
وهو حاس قلبه يرقع مثل الطبووول
وبدون مايتكلم .......

كمل معها الززفه ليين جلسها على الكرسي
باس جبينها...
وبهمس وهو يحضن يدينها البارد ه بيديه
(الف مبــــــــــــــروك حبيبتي )
حبيبتي...........
حست هالكلمه غريبه وهي تطلع منه
ولا كانها قد اعشقتها من قبل...
كان لها طعم غيييييييير من فم قايد
لو يتكلم كلام عادي...
كان قلبها يرجف من زود الحب.......
بس هاللحين
ماعاد جمبها وكل الكلام اللي قاله قبل لها ماعوضها عن غيابه
نست نفسها وهي تفكر
وتذكر قاايد...
رفعت راسها للعيون اللي تناظرها بلهفه
وبربكه (وش اللي صار مع ام قايد)
كان فاهي فيها
بسرحانها
وربكتها
بس ماكان هذا الكلام اللي متمني يسمعه منها
بهاللحظه
ماكان يبيها تقول الا انها تحببببببه
وعيونه مانزلت منها
وهو مو وقادر يملي عينه من هالجمال والنعومه
(ولاشي عمري بس فهمتها باسلوبي ان وجودها ماله داعي)
تبي تعرف وش صار بالضبط
بس مو قادره يمكن من خجلها منه ؟؟؟؟؟؟

مع التصفيق
والاغاني
لبسها الشبكه ويدينها ترتجف ......
كثر مافرح ان زواجهم بيكون قريب وبتصير له لحاله
كثر مازعل يووم همست وهي ترد عليه
(لا مابي يكوون بينا كلام..الابعد العرس...بالذات انه قريب حييل)
كان متمني انه على طووول يكلمها
وماينام الا صووتها اخر صووت يسمعه......
وبلهفه صار يحسب الايام .........
لعرسهم ..












ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ













<<بنفس الليلــهـ بس بمكان ثاني..!







مسحت دمعتها بطرف كم ثووب النووم الرجالي
اللي كانت لابسته.........
وهي مقهوره كل شي ممل ولاشي بحياتي له طعم
ولاشي حسيت بطعمه بحياتي
غير الخوووف
والحرمان
ام تزوجت ولافكرت فيني حتى شكلها ماتذكره
حتى مافكرت تسال عني واكييد مو مسويتها
ماراح تزعل زوجها المصوون وعيالها..

حتى ابوي تزوج ورمانا على جدتي وعذره ان زوجته
ماتبي تحمل مسؤليه احد

واخووي مالقى اللي ترضى فيه والسبب انه ضرير مايشوف بعيونه
مارضت وحده تزوجه غير باكستانيه رغم انه حنون حيل
"وسوما" قمه الطفوله والبراءه انقلبت ...صارت زي
الكل ماتبي الا.....................
وبعصبيه حذفت السكين اللي كانت تقطع فيها البصل
على الطاوله.....

ماصار علي عشا حمرت عيوني وعورتني من تقطيع هالبصل
عساهم ماتعشوووا
دام خالد لسى بدوامه الليلي ماعلي منها عساه ماكلت....

غسلت يدينها من المغسله...

وهي تسحب المنشفه من الدرج وتنشف يدينها

عقدت حواجبها مستغربه
غريبه وش هالازعاج ذا كله.؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مدري ليه احس اليوووم عند هالزكيه مصيبه
الله ياخذها وارتاح.....
وعيونها على الباب
تحاول تعرف وش يصير جوا البيت
رفعت يدينها لراسها
وهي تعدل البدانه اللي كانت مغطيه شعرها البوي كله
وتحاول تعرف وش اللي يصير جوا
نزلت المنشفه
وبلقافه
مشت للصاله لانها قريبه من المجلس يعني اكيد بتسمع وش ينقال و بتفهم
وش السالفه...
شهقت
وهي تسمع الاصووات الجايه من المجلس
حطت يديها على فمها
وعيونها مفتوحه على كبرها

الحقيييره

جايبه رجال للبيت وخالد مو فيييييييه!!
لا مو رجال واحد اكثثثثثر
ياويلي عليك ياخالد والله لو دريت
بيصير فيك شي
بس وش متوقعه واخوها هو فاروووق
رفع قدرهم اخوووي واكرمهم وجازوه بالخيانه

ركضت للمطبخ وهي مصدووومه
ومحتاره تعلم خالد ولاتسكت..........!!




















*















*
مترت المطبخ
وهي تروح وترجع على ارضيته الصغييره
وهواجسها توديها وتجيبها.....
ماخافت على نفسها منهم
كثر ماخافت على خالد واللي بيسويه لودرا عن هالمصيبه
وقفت فجاه وهي تسمع صوت غوايش* نوع من البناجر تنلبس باليد* زكييه وهي تصقع بعض من مشيها
اخذت نفس طووويل وهي حاسه بخووف

زكييه كانت كاشخه حيييل بالبنجابي الاحمر
وسلاسلها الثقيله الذهب ومع غوايشها الذهب
اللي مستغربه كيف مانكسرت يدها من كثرها
ومع رووج احمر فاقع
كانت عريضه شووي بس بالنسبه لايناس وجسمها النحيف حيل
كانت عملاقه
زكييه بامر0(ايناس وين هازا عشا ؟؟)

ايناس وهي تمرر لسانها على شفايفها بتوتر
هالمره بتحداها (ماسوويت عشا...تبين؟؟ انت سوووي لك وللحبايبك اللي انت رازتهم هنا)

قربت من ايناس وهي معصبه
رفعت اصابعها وهزت فيها راس ايناس
(عقل انت فيه شي؟؟؟؟؟؟؟ اش هذا حبايبك)

ايناس وهي مسوويه قوويه
مع ان القووه اخر شي تحس فيه قدام هالقاسيه
دفت اصابع زكييه عن راسها وبعدتها عنها
وهي تكتف يدينها
(لاتسوين نفسك غبيه وماتفهمين ...هالرجال الكثار اللي برا
وش يطلعوون غير انك تحبينهم؟؟؟؟؟؟؟؟ وجايبتهم فبيت اخوي النظيف)

توتترت ملامح زكييه وعلى غير العاده

بررت (هاذا كله ولد خاله انا ولد عم مافييها شي)

ماتدري تضحك على كلام زكييه المكسر واللي ماقدرت
رغم السنين الطويله تغيره وتكلم عربي زين
ولاتضحك على التبرير
وهي تحاول تكلم ببرود موحا سه فيه من القهر اللي فيها
(خلاص لاجا خالد باساله اذا عادي ولد خالتك ولد عمتك يكونون فيه)

تبي تبرد حرتها فيها طول هالسنين وهي ساكته
وصابره....
زكيه بعصبيه (لو انتا في خير قوولي.....)
ايناس وهي تفرقع بلسانها وعاقده يدينها
وبرفعه حاجب (اش اللي ماتبيني اقوله؟؟؟ حركات فاروق معي ولا المعامله الزفت
اللي تعامليني فيها ولا حبايبك...بس ولايهمك احاول اخفف كلامي لاقلته له)
وقبل ماتكمل كلامها
ماحست الابكف حار على وجهها
حطت يدينه تلمس مكان الكف
وتحس بحرارته...
فاض فيني ولاعاد اتحمل
اول عشان خاطر خالد اسكت واتحمل الضيم
لكن هاللحين لا مو بعد اللي شفته

ماحست بنفسها الا بعد ماسمعت صووت الكف القووي
بس هالمره منها هي لزكيه...
ماتدري من وين جاتها القوووه؟؟؟
وكانها فتحت على نفسها ابواب جهنم
صار الضرب يجيها فكل مكان
وهي تشهق من الالم وتصقع برجلها زكيه بعد ماطاحت بدانتها على الارض
(الله ياخذك فكيني...هالمره مابسكت لك كل شي بيدري عنه
خالد وبعدين دوري لك مكان يضفك)
فقدت اعصابها زكييه بالذات وهي مو متعوده
هالقووه من ايناس
صراخها زاد وهي تشد شعر ايناس من قدام
بيد وباليد الثانيه تضرب
ايناس ودموعها ماوقفت
حاولت تبعد عنها زكيه
مو متذكره وش الحركه اللي سوتها
وخلت زكيه تبعد عنها..!!
ولامتذكره اش الشي الثقيل اللي كان بيد زكيه
واللي صارت تضربها فيها
بضربات عشوائيه حاقده
كل اللي متذكرته
كيف حست الدنيا تدور فيها
وهي تطيييح بحفره مالهاقرار
وتريحها من الم ضرب زكييه



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ





























مايدري كم صارله وهو يلف بالسياره
ولايدري وين يرووح
ضايقه فيه الدنيا على وسعها حاسه انها اصغر من فتحه الابره
وشلووووون يعرف اهله؟؟؟
باي طريقه يوصلهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وش اقولهم ؟؟؟
انا ولدكم انتم ملخبطين واخذين بنت ماهي لكم
رجعوا البنت لاهلها واخذووني انا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

صقع الدركسوون بيده بقوووه
يبي يفضي القهر اللي حاس فيه
وهذا اذا كان لي اهل اصلا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حس بالدموع الحاره تلسع عيونه
بقفا كفه مسحها
نزلت دمعه خاينه ماوصلت لها كفه على خده
وبنص ابتسامه وهو يضحك على نفسه
ياكثر ماصرت ابكي























*



*




















ركض ببمرات الممستشفى
ولاهتم بالعيووون المستغربه اللي تلاحقه
ماصدق جا الصبح عشان يجي
تعب من التفكير والهواجس
تعب من كل شي .ومايبي يتعذب اكثر عشان
كذا يبي يروح للي تسببوا بهالمشكله باهمالهم وتقصيرهم
يفهمووونه كل شي
ولايرجعون كل شي لاصله!!
ومن دون أي استئذان دخل
ووقف بغرفه مدير المستشفى وصدره يطلع وينزل من تنفسه السريع
وبصووت من التعب مبحووح (انتم ماتخافوون الله باللي تسووونه
فالناس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وين المسئولين عنكم وعن اهمالكم وتقصيركم؟؟؟؟؟؟؟؟)
المدير اللي كان مشغوول باوراق قدامه
رفع راسه بهدوء وهو ينزل القلم على مكتبه ويناظر
باللي يكلمه .........
ثووب مطعج وباين ان له فتره عليه
عيون رماديه ذبلانه من التعب
شعر مشعث وباين عليه ان فاقد اهتمام
وهو يراعي حالته وبصوت رسمي (اولا السلام لله..وبعدين تفضل واجلس )
هذا اللي بيذبحني ببروده
اكييد هو وش عليه جالس مرتز بهالكرسي ولاداري بخبر اللي يصير
لخلق الله بهالمستشفى.....!
وبعصبيه وهو يمرر يدينه على شعره (مابي اجلس...ابيك تجييب لي كل الدكاتره مدري الجراحيين
اللي يشتغلوون بعمليات الولاده القيصريه )

المدير وعيونه مافارقت سعوود
يحاول يتاكد اذا كان طبيعي ولابعقله شي
بس ماقدر....
وبابتسامه رسميه (اسمك اخوووي الفاضل؟؟ عشان نقدر نتفاهم معك)

هذا اللي بيذبحني ببروده
وهو حاس ان جنون الدنيا تناقز قدام عيونه
صرخ (علامك انت؟؟انا مابي غير اللي قلته لك ماني جاي اتعرف على احد)
المدير وهو راحم حاله وحاس ان عند مشكله
تبرر هاللي يسويه
قام من مكتبه وراح لسعود
حط يدينه على كتف سعوود
وبابتسامه وهو يجلسه
(خلاص براحتك مابي اعرف اسمك..بس بهالعصبيه وبشكل ذا ماراح
اقدر افهم مشكلتك ولا اقدر افيدك...صلي على النبي ووقولي وش المشكله عشان
اقدر احلها معك)
سعود وهو جالس
حضن وجهه بيدينه
طول عمري كلامي موزون وذرب مع الكل
بس من عرفت هالسالفه وانا كلي شي فيني غير
زفر بقووه ووهو يستغفر(استغفرالله ..اللهم صلي وسلم عليك يامحمد)
المدير بابتسامه (حكيني بهدوء عن السالفه عشان نقدر نحلها)

سعوود وهو كارهه هالسيره
حكاه عن كل السالفه بدون مايرفع عيونه ويناظر فيه
مايبي يشووف شفقه بعيون احد!!
بعد دقايق من الصمت واللي حس سعود انها سنه تكلم المدير
(انت تكلم عن سالفه لها عشرين سنه اذا مو اكثر!!
حتى لو طلعنا الملفات وفتشاناها مراح نوصل لشي
حالات الولاده بالعمليات القيصريه كثيره و تنسوى باليوم اكثر من ستين مره
نفترض عرفنا ان امك ولدت بنت..بس ماراح نقدر نطلع مين اللي بنفس اليوم جابت ولد
اكيد انه مو وحده اكثر )
سعود وهو حاس انه بكل لحظه
يدخل بمتاهه جديده ماكانت بحساباته
واللي زاده قهر بروده المدير
وبصوت ضعيف هو نفسه ماعرفه
(طييب نادي الجراحين اللي يسووون العمليات يمكن يفيدوني بشي )
وهو يناظر بسعود شاك ان بعقله شي
وقف من كرسي مكتبه الانيق
وجلس على طرف المكتب قبال سعود
وكانه يشرح لبيبي درس
ماكانه يتكلم عن مصيبه
ولخبطه فنسب
(ياخوووي افهم...لو جبنا الجراحين المسؤلين عن العمليات القيصريه
وسالنهم عن امر قبل عشرين سنه ماراح يتذكرون وبالذات انه مو شي غريب
لو انت ماقلت ماكان درينا بشي...ماراح يفيدونك لانه اكيد بنفس اليوم انولد كثير
عيال وبنات ...انت تطلب شي مستحيل )

سكت وهو ياخذ كوب االكوفي اللي على المكتب
ويشرب منه شوي..
كمل ويدينه حاضنه الكوب باناقه
وكانه يتكلم عن احوال الجو
(وبعدين حتى لو جينا نحقق ولا انت تشتكي..ماراح نلاقي شي
قبل عشرين سنه ماكان فيه ممرضات سعوديات مثل هاللحين بكثره
يعني اغلبهم اجانب..والقابلات اجانب..وعاملات النظافه برضوا اجانب
يعني لو كنت شاك انك مبدل بقصد..ويمكن يكون بدون قصد لانا
نحط بالحضانه الاطفال ليين امهم تفوق من بنج العمليه يعني يوم او يومين
ونحط فيها الاطفال الخدج ....وبعد الاطفال اللي منولدين واهلهم راميينهم بالشارع
ليين عمر معين وبعدين يطلعون..وقبل ماكان فيه تشديد بناحيه البيانات قبل الولاده
فكان كثيرات والعياذ بالله اذا ولدت طفلها حتى لوبعمليه وماكنت تبيه تطلع بدون ماحد يدري وتخلي طفلها
فنظطر ناخذه للحضانه...........)

كل كلمه سمعها كانت تزيده حيييره
وتحسسه انه غرقان بير ماله قرار
طلع بدون مايسمع زياده
كافي اللي سمعه واللي احرق قلبه
وش حيلته واهله اللي طول عمره معهم
يطلعووون مو اهله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
واهله الحقيقين مو عارف وين اراضيهم
ولايدري وشلون بتكون حياته بعد اللي عرفه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ
















<<فالجامعهـ وعلى فرشتهم













هيوووف وهي مستغربه من مرزوقه اللي من جلسوا
وهي ساكته....
جوالها تكسر من كثر مايدق ولافكرت ترد
تحسها سرحانه وبعالم ثاني
حركت يدينها قدام وجه مرزوقه (هييييييييييييه نحن هونا وين وصلتي؟؟)
مرزوقه بنص ابتسامه وهي ترجع خصله من شعرها طايحه على جبهتها
لورى اذنها وعيونها بعيون هيووف(ولاشي سلامتك )
هيووف حست ان مرزوقه فيها شي كبير
بس تكابر..وباهتمام(هاللحين باصدق ان مافيك شي...شكلك ماشفتي خشتك بالمرايه قبل ماتجيين)
مرزوقه بدون اهتمام وهي تزم شفايفهاوتفتحها (اش فيه شكلي؟؟؟ يجنن )
هيووف ناظرت بشكل مرزوقه

من فوق لتحت
لابسه تيشرت بيج ساده
وتنوره شامواه بني
ولا اكسسوارت ولاساعه مثل العاده
مبين انها لابسه اقرب شي لاقيته بدولابها
وجهها بياضه صاير باهت ولانقطه مكياج
وشعرها ملموم ذيل حصان
عمرها ماشافت مرزوقه بهالحاله
ابتسمت (على البركه مرزوقه صابغه شعرك ..وش المناسبه اعتترفي؟)
تنهدت وهي تحضن ركبها
(الله يبارك فيك..عندنا عرس قريب عشان كذا صبغت )
هيوف بلقافه وهي مستغربه
(حررررررررركات...بس ماقلتي لنا قبل ولا لمحتي انك بتصبغين قبل حلو عليك)

مرزوقه وهي تنزل راسها على ركبها ماتبي تقولها امها صبغتلها
بالقوووه
وبضيقه(ماكان عندي خبر عن هالعرس ...يوم دريت قلت ابي اجدد بشكلي )
عمر مرزوقه ماكان اهتمامها بهالكشخه
ولا كان تهتم بالمظاهر
هذا معناه ان فيها شي
فتحت فمها بتعترض
بس بدال الاعتراااااااض صرخت من قلب
وهي تشوف اللي ناقزه بخشتهم
(امانيووووووووووووووووووه وش ذا)
مرزوقه من فجعه صراخ هيووف رفعت راسها بسرعه
طاحت عيونها وهي تشوف اماني...
نست كل اللي فيها وهي تناظر باماني
ولاشعوري فقعت من الضحك
اماني بصوت دلع وهي تسبل بعيونها وتلعب باصابعها
(هاااااااااااي صبايا )
هيوف وهي تصفق بيدينها وتنحني من كثر الضحك
ومن بين ضحكها
(هههههههههههههههههههههه هايات )
مرزوقه وهي تمسح دموعها
اللي نزلت من كثر الضحك
(اماني وش مسويه بنفسك ؟؟؟؟؟؟ ماعرفتك)

هيوف وهي تحاول تمسك نفسها ماتضحك من جديد

(وش هالكشخه وش هالزين)
اماني بطفاقتها المعتاده تربعت فجاه
وابتسمت وهي تفخم صوتها (من يومي وانا كشخه..بس انتوا اللي جاهليني)
هيوف وهي تتحاول تزم شفايفها عشان ماترجع تضحك
(بس وش مناسبه هالكشخه )
قاطعتهم مرزوقه 0(بس قسسسم ياورعه انك صايره زيهم قوومي واقفه خليني نتمنقل زين)
اماني بدلع وهي توقف وتدور على نفسها (احم احم قلنا لكم مواهب بس انتم جاهليني )
كانت لابسه بلوزه رسمي ستان باللون الاصفر الفاقع *فسفوري*
وحزام اخضر برضوا فاقع*فسفوري*
مع تنوره سودا
وكواتش وانتوا بكرامه اخضر
وشعرها كله مسويته ضفاير صغار وكثيره

هيووف بابتسامه (صراحه كانك منهم..بالذات مع سمار بشرتك )
وهي تجلس صقعت كتوف هيفا
(مالت عليك...بشرتي تجنن هذا من الغيره بس!)
هيوف وهي تسوي بوجهها حركات تنرفز
0(ياحرام طاح وجههك )
مرزوقه وهي تمرر يدينها بشعر اماني
وبعقده حواجب (امانيوه ذا مو كله شعرك؟؟)
اماني والابتسامه شاقه حلقها
(ايه ادري هذا مو كله شعري ....ام كلثوم قابلتني فالصباح وجابت لي مدري شوو وركبته بشعري
وصار حلو كذا)
مرزوقه وهي تستوعب (اها قصدك توصيله من الشعر...وركبتها على شعرك وصار بهالكثر بس تعالي
توقعت انك مبطله تكلمين هالاشكال)
اماني (هههههههه اول مدري ان اسمها توصيله شعر...اللي اعرفه توصيله كهربا)
مرزوقه (ههههههههههه الله ياخذ ابليسك بس من جد اتكلم ليش مابطلتي كلام معها)
اماني وهي تحرك يدينها بحماس (لا وش ابطل قسسسسم ياني عندي سالفه حماااس بس انتظر ايناسوه
تجي عشان احكيكم فله من جد!!)
هيوف اللي كانت ساكته ..
تكلمت و هي تستوعب (اماني يعني هذي توصيله شعر؟؟ تراها حرام فيها لعن من ربي)
اماني وابتسامتها اختفت (مادريت وبعدين ربي غفور رحيم)
مرزوقه وهي تغير الجوو (امانيوه قولي وش السالفه بسررررررررعه ايناسوه شكلها بتطول ماجات )
اماني وهي تسبل بعيونها(لا لا ماراح اقووول ...ولا اقول باقولكم رحمتكم ههههه)
هيوف بكشره (اخلصي قولي لنا ماحب اللي يحمسنا بسالفه ومايكملها!!)
اماني وقفت وهي تعدل بلوزتها بترفع ضغطهم
وبعدين تجلس (ابد كل السالفه اني حضرت عرس )
مرزوقه وهي لاويه البوز (0الحمدلله والشكر من جد انك ورعه وخير ياطير واذا
رحتي عرس وين السالفه)
اماني بدلع وهي تلعب بضفاير شعرها (بس انا اللي غنيت مع الطقاقه )
هيوف بعقده حواجب (يعني كان يقرب لك العرس وغنيت اهداء لاحد)
اماني وهي تصقع راسها بييدنها منقهره من استوعابهم البطيء
(ياويلي من التناحه اللي كذا..يعني انا الطقاقه )
هيوف وهي تشهق
وتحط يدينها على شفايفها من الفجعه
(الله لا يحيي ابليسك...انهبلت انتي وين ابوك عنك ترى ماراح يكفيه ذبحك)
مرزوقه وهي ميته ضحك
(هههههههههههههههههههههههه من جد ماتوقعتك تسوينها على بالي بس كلام)
اماني وهي تاخذ شنطه مرزوقه وتفتشها
وراسها شوي يدخل بوسط الشنطه من الحماس
(لا انا اذا قلت شي اسوويه ..واذا على ابوي والله هالشايب ماجاب خبري خليه مع مرته وعياله)

هيوف وهي مستغربه من جراءه اماني
(وعادي رحتي وغنيتي ورقصتي ورجعتي على اخر الليل ولاخفتي )
اماني وهي ترش على نفسها عطر
من شنطه مرزوقه
(لا ماخفت اصلا مافيه شي يخوووف وش قالوا لك ورعه اخاف !!)
مرزوقه وهي مستغربه من جراءه اماني
تحمست تاخذ التفاصيل زين
بس يوم شافت اللي اقبلت عليهم
وهي لافه وجهها (يوووووووووووه هذي اش تبي ؟؟)
هيوف انتبهت للي اقبلت (حرام عليك هذي طيوبه وداجه ماتدري وين ربي حاطها)
مرزوقه بكشره ومن بين اسنانها (داجه ولاغيره اهم شي لاتعطونها وجهه عشان ماتلصق )

اماني بصوت عالي (ياهلا ياهلا ويامسهلا ...وانا اشوف فرشتنا تبرق من النور)
بنعومه تدوووخ جلست (هلافيك امووونه ....هذا نورك ياعسل...)
وهي تلف لهيوف ومرزوقه
(كيف حالكم يابنات؟؟؟؟؟)

مرزوقه بهمس (بخير..بس لو تفارقين ازين)
هيوف وهي تدف كتف مرزوقه
وبابتسامه (كلنا بخيييير...وانت كيف ايامك؟)
البنت وهي تلعب بشعرها اللي سايح لتحت كتوفها
ومعطيها نعووومه فضيعه (الحمدلله اهو عايشين)
مرزوقه طفشت من سوالفهم
وقفت ...
وهي تعدل تنورتها (بنات ابروح اشتري تبوووون شي؟؟)
اماني والابتسامه شاقه حلقها (اكييد نبي كل شي.... عندنا ضيووف )
من تحت ضرسها(ابشروووو )
وقبل ماتبعد مرزوقه
سحبت يدينها البنت وبنعوومتها (مي ابيك بسالفه)
مرزوقه برفعه حاجب وعيونها على يدين البنت
(انا مرزوقه وبعدين مالي ذيك العلاقه فيك وش السالفه اللي تكون بينا)
البنت من حده نظره مرزوقه شالت يدها
اماني وهي تغيرالجو بابتسامه
(افاااا عليك ياعسل قولي السوالف اللي تبينه مرزوقه شوي تعبانه اليووم لاتعتبين عليها)
مرزوقه وهي تجلس (معليش على قوله امونه شوي تعبانه......قولي وش السالفه؟؟)
البنت وجهها محمر
وبتوتر تلعب بشعرها (امممممممم انا توني انخطبت )
اماني وهي حاطه يدينها على شفايفها
يقالها تزغرط والصوت طالع صراخ ( كللللللللللللللللللللويش مبرررررررررررررررررررروك )
هيوف وهي مغمضه عيونها ويدينها على اذنها
(الله ياخذك فجرتي طبلتي)
البنت وجهها قالب طماط (الله يبارك فيك..اللي ابيه منك مرزوقه اذا مافيه تعب تكلمينه)
صرخوا من الصدمه
واول وحده كانت مرزوقه ..
هيوف بانفعال0(خبله انت تبين وحده تكلم خطيبك شكل بعقلك شي)
اماني وهي تصفق بيدينها وتهز راسها
(استخفت البنت وقعدت)
البنت وهي حاطه يدينها باخر راسها
ليين طاح شعرها الناعم على وجههها
بشكل يفتن
وباين انها شويه متفشله (ايوا ابيك تكلمينه عشان ابعرف يكلم بنات ولا لا؟؟؟
يعني له علاقه بوحده غيري..عاد انت مايعرف صوتك واحنا زميلات بقاعه وحده بلييييييييز جربي)
هيوف بعصبيه (وش هالكلام الماصخ...وافرضي انه ماكان يكلم بس اعجبته مرزوقه وكلمها وش يصيرفيك ساعتها؟؟؟)
البنت بابتسامه (لالو ماكان يكلم مراح يعطيها وجهه ولو حاولت )
مرزوقه بطفش وهي تبي تخلص السالفه
(يالله هاتي الرقم.. هاللحين باكلمه بس ماقدر احط مايك )
بعد ماخذت الرقم واتتصلت
بصوتها اللي فيه دلع فطري (الوووووو....السلام عليكم)
كملت (اممممممم وين خلودي)
...........
(سوووري على بالي هذا جواله )
بابتسامه وهي ترفع كتوفها وتنزلها
(ماعطاني وجهه صك الجوال بوجههي )
البنت وعيونها صارت تلمع من الفرحه
(مشكوووووووره ماقصرتي مرزوقه)
وراحت وهي مبسوطه...

هيوف بلقافه (هاااه وش صار؟؟)
مرزوقه بدون اهتمام (انا اللي صكيت بوجهه )
اماني وهي تستوعب (يعني قلتي لها شي ماصار!! وش قال لك طيب عشان تصكين السماعه بوجهه)

مرزوقه بابتسامه باهته(انت اش متوقعين ؟؟بنت وداقه على ولد وباينه نيتها انها تعاكس...اكيد بيجيه من ربي بس حزنتني
احسها بريئه خضرا ماشافت دنيا عشان كذا رحمتها وماعلمتها)
هيوووف وهي فاتحه عيونها على كبرها(الله ياخذهم من رجال مالهم امان )
مرزوقه وهي تقلب بالجوال
وتحط شاشته قدام عيونهم
(هذا رقمه بالاساس مسجل عندي ...من الارقام اللي لخبطت ودقيت عشوائي وطلع لي رقم خطيبها..كلمته كم يوم وبعدين طفشت منه وبطلنا )

هيوف ويدها على شفايفها من الصدمه0(يوووومه علييييهم من رجال)
اماني والضحكه شاقه حلقها (عادي مافيها شي خليه يحس برجولته لازم يكلم بنات هههههههههههههههه)
مرزوقه تبي تضحك بس مو راضيه تطلع
منها ضحكه
و فيه شي مشغلها
وعيونها على ساعه الجوال (بنات ايناس مره تاخرت مو من عادتها لايكون فيها شي؟؟)
هيوف (صدق غريبه عليها هالتاخير...كلموها طيب)
مرزوقه وهي تفتح رقم المرور بجوالها
وتدق (هاللحين ترد ونشوف وش عندها تغلى وتاخر)
هيوف بقلق (دقي كذا مره ليين ترد)
















*




















*
فتحت عيونها بتعب
تحاول تستوعب هي وين
وهي تشووف سقف الغرفه يدور من الدوخه
مر بالها كل شي صار لها
من دخله زكييه عليها
لييييين صراخها وهي تحس انها تطيح
بظلام!!!
تسمع صووت الجوال بس مو قادره تحرك
كل عضله بجسمها توجعها
وعظامها كلها متكسره
حاولت تغمض عيونها وترجع تنام
وتنسى التعب والضيم اللي عاشته امس
بس ماقدرت...

وهي تدور بعيونها الجوال
وين اختفى الجوال ؟؟؟؟؟؟؟؟
اكيييد ذا خالد قلقان علي ويبي يتطمن
ياويلي على اخووي
وش سوووى يوم درى .....!
طاحت عينها عليه
وهي تحاول ترفع يدينها تاخذه من الكوميدينه اللي جمب سريرها
ليت الاتصال مايقطع ليين اكلمه واطمنه علي ...

صرخت من الالم
والدموع ماليه عينها لمست يدينها اليمين
اللي لافين عليها جبيره
وبشويش رغم الالم اللي تحسه فيه اخذت الجوال
خافت ان الاتصال ينقطع
وردت بسررعه بدون ماتناظر بالشاشه وتعرف من اللي متصل
وهي تمرر لسانها على شفايفها الناشفه
(الووووو )
مرزوقه والابتسامه شاقه حلقها
(ارحبوووووووووا والله يالخايسه وينك من اول ننتظرك متى بتجيين؟؟)
غصب عنها ابتسمت وهي تسمع
صووت مرزوقه وصوت هيوف واماني
وباين انهم يتناقرون على شي
وهي تجر الكلام جر عشان يطلع منها
(اليووم مو جايه ماقدر)
مرزوقه وهي شاكه بصوت ايناس
(ايناسووه فيك شي؟؟صووتك مو طبيعي...ليش منت جايه )
ايناس وهي مغمضه عيونها
بتنسى الالم اللي حاسه فيه
وبكلام مومرتب حاولت تشرح
(شوويه تعبانه...ماقدر اجي فالمستشفى نايمه)
بعدت جوالها عن اذنها وهي تسمع صراخ مرزوقه
مرزوقه بخووف (لييييييييش؟؟وش صاير عليك؟؟ من متى بالمستشفى )
سمعت صراخ هيووف واماني
وباين انهم منفجعات

وهي تهوون على نفسها قبل ماتهونها عليهم
(مافيني شي طييبه الحمدلله ...يومين ان شالله وانا مداومه )
اماني وهي تسحب الجوال من يد مرزوقه
وبلهفه (انوووسه حياتي وشفيك؟؟وش اللي صار )
وهي حاسه ان الكلام قبل مايطلع منها
يجرح حنجرتها
(لاتخافين مافيني شي...معليش هاللحين دايخه شوي اول ماحس اني احسن اكلمكم )
قفلت الجوال
وهي تغمض عيونها ومن التعب راحت بسابع نووومه!

*





*






















مرزوقه ماتحملت تجلس بعد اللي عرفته عن ايناس
حاسه ان تعبها وهمومها تزيد
وهي تلف مسفعها عند باب الجامعه
(اصلا انا تعبانه من البدايه بروح ارتاح)
اماني اللي كانت تلعب بشنطه مرزوقه
وهي مقهوره (مرزوقه لاتصيرين ورعه واجلسي ...لاتنكدين علينا اكثر ماحنا متنكدين)
مرزوقه بتنهيده (والله ماقدر اجلس بيصير فيني شي لو جلست اكثر)
هيوف وهي راحمتها بمانها من البدايه حاسه ان فيها شي
(روحي قلبي وارتاحي...)
كملت وهي تلف على اماني (امانيوه خليها بحالها من جد هي تعبانه ..)
اكتفت مرزوقه بابتسامه شكر لهيوف
اماني وهي تعطي مرزوقه شنطتها
(خلاص افراج روووحي الموهيم لاتنسين اليوم بنروح لانوسه بالمستشفى )
هيوف جات تعترض بس سكتت
لين تروح مرزوقه
مرزوقه وهي تلبس شنطتها
وتحذف المسفع غطا لوجهها
(يالله باي ..نتقابل اليوووم عند انوووسه )
بعد ماراحت مرزوقه
هيوف بعقده حواجب (امانيوه من قال انا بنروح لانوووسه ماراح يرضون لي اهلي )
اماني ويدها بجيوب تنورتها وعيونها طايره من اللقافه
على البنات (هههههههههه حتى انا ماراح يرضون اهلي..باقنع خالي يوديني ومحد داري
لان الشايب بيكون يابمزرعته ياعند مرته وووراعينه )
هيوف بكشره (مره قلقانه على ايناس ..بحاول باهلي واذا مارضوا وصلي سلامي لها
والله يعيني ليين اشوفها )













ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
















شخبار..قلبكـ عسا مافارق افراحهـ
ادري جرحتكـ وشلت بخاطــركـ مني!!
خسران بعدك وقلبي ضاعت افراحهـ
غلطان ادري وابي منكـ تسامحني!!






















//



اول مارجع من كليته على طوول راح للبيت جدته
موقادر يصبر اكثر و لايتحمل بعدها عنه........
يحس هالكم يوم اللي ماشافها مروا عليه كنها سنه
وهو متربع بالسقيفه وبطفش يلعب بجواله
سمع دق الباب........
فز بسرعه مايبي جدته اللي نايمه تصحي
وترد. قبله............
يبيها تفاجأ فيه ولاتقدر تهرب منه مثل قبل...
ركض للباب يبي يفتح لها وهو يراجع الكلام
اللي كان حافظه ويبي يسمعها اياه عشان ترضى
فتح الباب والابتسامه شاقه حلقه
(هلا والله بالناس الزعلانه )
كانت منحنيه وهي تفتح شنطتها الكبيره
بتحط فيها نظارتها الشمسيه
بس اول ماسمعت صوته رفعت راسها بقووه
من الفجعه..
بلويه بوز دخلت وصكت الباب
وباين انها تكلم من دون نفس
(هلا فييييك )

مرت من جمبه ولاكان احد واقف يناظر فيها
نزلت عبايتها الضيقه واللي مرسوم على ظهرها حوريه البحر بالوانها
الروووعه
بس خلت المسفع عليها عشانه...
فزاع وهو خايف انها تروح لغرفتها
وبعدها مايقدر يكلمها
ركض وقف قدامها وهو ماد يدينه على كبرها عشان ماتمر
(مدى الله يخليك فهميني وش اللي صارلك؟؟ ليش انقلبتي علي فجاه
مايصير تزعلين بدون مدري عن السبب )
مدى وعيونها على فزاع
ببنطلونه الابيض
وبالطو التمريض الابيض المقفل
بجسمه الحلو ومع تجعيد شعره كان طالع غير
تنهدت (انا مازعلت ولاهتميت بس استحقرتك )
سخن جسمه وهو حاس كان احد معطيه كف على وجهه
بس مع كذا ماقدر يقولها شي
يعشقها (مدى انت فاهمه خطا...طيب بس قولي لي وش سبب ذا كله )
وهي تنزل شنطتها من على كتفها
وتحضنها وببرود
(كم وحده تكلمها فاليوووم؟؟؟
عشره ؟؟عشرين ؟؟؟ هاذيك البنت كانت تكلم بلهفه وثقه وحده مشتاقه
لحبيبها مو غلطانه!!
بعد اللي سمعته ماتوووقع ان الموضوع موقف على كلام بس!!
وانا صراحه مايفرحني يكون عندي ولد خاله بهالطريقه
لو جلست بدون اهل احسن!!)
لو مويه حاره نزلت عليه
ماكان اثرت فيه مثل ماثر كلامها وجرحه
اول مره يستحقر نفسه
وهو يضغط على شفايفه باسنانه
لين حس بطعم الدم ينزل منها
(مدى صدقيني تفكيرك غلط...امممم يمكن اكون قد كلمت قبل بنات
بس مثلي مثل غيري والموضوع ماتعدى كذا..)
كمل وهو يشوف حواجبها ترتفع
وكانها تبي تبرير اكثر عشان تصدق
تنهد (اصلا انا قطعت علاقتي بكل البنات بعد ماعرفت انك بنت خالتي
واذا مانت مصدقه خوذي جوالي وشوفي سجل المكالمات)
حست بكلامه الصدق
وعيونها تنتقل من عينه اليمين لليسار
تحاول تعرف وش يفكر فيه
ابتسمت وكتوفها ترتفع وتنزل
(صدقتك مابي افتش شي...بس جد نرفزتني عشان كذا وعقابا لك
رح جيب لي ببسي بارد وشوكلاتات...على بال ماخذ شوور )
وكانه كان متهم وجاه الفرج
ببرائته

تنهد وابتسم من قلب
( مسرع بدينا استغلال...هاتي فلوسك وارضى اروح )
مدى وعيونها صارت كبر الفناجل
من الفجعه
(يوووووومه على البخيل..خلاص شكرا مابي شي )
فزااااااااع بسرعه
(نمزح ياويلي على طوول صدقتي شكل الزعل اعجبك !هاللحين طيران
اجيبلك اللي تبينه )

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ





























فتحت عيونها على صووته
عرفت ان السواق هو اللي موصله لغرفتها...
واكيد ينتظره برا الغرفه
وبصوت عالي (هلا والله بالغالي )
وهو يحاول يتلمس طريقه لين يوصلها
بدون مايطيح (الحمدلله على السلامه ..اجر وعافيه)
انتبهت له وهو يحاول يوصل لها
خافت عليه لايطيح ولايصقع بالكراسي الموجوده
(امشي قدااام......ايووووه..بعد قدام
هاللحين يميين ...)
وهي تمسك يدينه (وشلونك يالغالي؟؟)
رفع يدينه اليمين بالهوا
يحاول يوصل لشعرها
وهو يمرر يدينه على شعرها بحنيه (انا بخير دامك بخير )
حاولت توقف تقرب له كرسي عشان يجلس بس من الالم ماقدرت
حست انه بيتكلم عن اللي صارلها
وهذا اللي ماتبيه
مافكرت وش تقوله
ولاحسبت حساب لسؤاله
وهي تحاول تهرب من هالسالفه
لاطوول وقت(خالد ليش ماتجلس)
كان نفسه بهاللحظه لو ان الله رزقه
النظر اقلها كان شاف وش اللي صاير عليها
لانه يدري انها ماراح تقوله الحقيقه
الدكتور قاله انها تعرضت لضرب قوووي
مايدري من ميييييييييييين؟؟
ولا كيف صارلها
وهو متمسك بيدينها (لا مابي اجلس كذا مرتاح...والله اني خفت عليك )
وهي تناظر بوجهه اللي باين عليه التعب
(هذاني الحمدلله بخيير )

وهو يحرك يدينه بحركه عشوائيه
على وجهها
بيتاكد ولو باللمس ان وجهها ماصار فيه شي
وبحيرررره( انت ماقلتي لي هذا كله من ميييين؟؟؟)
هذي اللحظه اللي ماتبيه
ماتدري تقوله ولاتسكت
كمل وهو محتار من سكوتها
ولاهو قادر يشووف ملامح وجهها
عشان يعرف وش تفكيرها
(اييه ترى عندي خبر مدري بيفرحك ولابيزعلك)
بتررد (ايش هالخبر.؟؟؟؟)
قبل مايرد سمعوا صوت الستاره اللي فاصله
بين سرير ايناس وسرير المريضه اللي جمبها
تنفتح وصراخ بنت (ياهلا فيييييييييييني انا جيييييت )
وقفت متنحه وهي تشووف ايناس
واخوها منحني عليه و ماسك يدها
عورها قلبها وهي تشووف حركات يدينه
اللي بدون تركيز وتبين عمى عيونه وهو يحاول يوصل لشعرها
او وجههها
تفشلت وهي تسمع ضحكهم عليهم
وبهمس (السسسسسسسسسسلام عليكم )

ايناس وهي فرحانه انها طلعت من الموقف
وبابتسامه باين فيها التعب
(ياهلا وعليييكم السلام ليش جايبه هذا كله )
اماني وهي تذكر اكياس الهدايا
وباقه الووورد اللي جابتها معها وحده من عاملات النظافه
من كبرها
(الحمدلله على السلامه...هذا اقل شي )
ياحليلها صاحبه ايناس خبله زييها
وبابتسامه (وشلونك يابنت )
اماني والابتسامه شاقه حلقها وهي تنزل غطوتها
(بخيير الحمدلله على سلامه ايناس )

بعد عن ايناس وهو يحاول يتذكر الطريق
اللي وصل فيه لسرير ايناس
عشان يرجع يطلع
(الله يسلمك هاللحين بطلع ...وبعدين نكمل كلامنا)
مامداه طلع الادخلت مرزوقه
وهي تركض لسرير ايناس وتحضنها

صرخت ايناس من الالم(اااااااخ كسرتي ضلوعي اكثر من ماهي متكسره!)
مرزوقه بخووف وهي تناظر بيد ايناس المجبره
وبوجهها اللي مليان الوان
(سلا متك من ايش ذا كله؟؟)

ايناس وهي تركز عيونها بالروز الاحمر
(عادي اصابه ملاعب)
مرزوقه بعصبيه (يعني ماتبين تقولين من ايش؟؟؟؟ ترى حنا خوياتك ليش تخبين علينا )
اماني احترمت سكووت ايناس وهي تحاول تغير الجوووو
بعد ماحسته تكهرب (عارفتها ايناس اكييد من الطفش لعبت مع نفسها ملاكمه)
ضحكوا على هبا ل اماني ههههههههههههههههههه
مرزوقه هي تنحني وتبوس جبين ايناس
(سلامتك انوسه بينا اتصال اتطمن علييك فيه )
ايناس بتعب (ويييين مامداك جلستي )
مرزوقه بابتسامه (ادري حتى انا ماشبعت من الجلسه بس ابوي بالعله جابني
وينتظرني تحت لو تاخرت اكثر من كذا بيذبحني )
اماني (ههههههههههه يبيلي اخليك غصب تجلسين عشان صدق تنذبحين )
مرزوقه وهي تسوي غطاها زين
مالها خلق تهزيء ابوها
(اوريك اردها لك ....يالله مع السلامه )
اماني وهي تجلس على طرف السرير جمب ايناس
(وحياتي ايناس هاللحين كيف حاسه )
ابتسمت ايناس وهي حاسه ان الكلام يتعبها
(بخييييير)
ماتدري مين اللي ضرب ايناس
وشوهها هالكثر
بس اللي متاكده منه انه مستحيل يكوون خالد
غير انه مايشوووف
لانه حنون كان باين من لهفته على ايناس
كاسره خاطرها حييل
وبحنيه وهي تبعد خصل قصيره طايحه على جبين ايناس
(تدرين هالحركات اللي انا جايبتها ترى مو مني )
ماقدرت تكلم من التعب
بس اكتفت بعقده حواجبها مستغربه
اماني بابتسامه (هاذي ياطويله العمر من معجب ......لاتناظرين فيني
كذا... هذي من خالي عناد...يحبك حييييييييل مع اني مدري وش لاقي فيك
ليتك شفتي كيف انخبص وخاااف عليك يوم درى انك بالمستشفى )

انصدمت من كلام اماني
مره وحده وصلها للبيت متى امداه
يعرفها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولابعد يحبها؟؟؟؟؟
غريبه
ماحاولت تسالها ليش
وكيف....... مافيها حييل تنصدم
وتتعب اكثر من تعبها
اماني وهي تكمل سوالفها (ترى هيوف تسلم علييك ماقدرت تجي عشان اهلها
مايرضووون انها تطلع....انا زيها بس اشوا عندي عنادووه يرضى اوما اليوم لوتشوفينه وهو مختبص ويبي يطلع لك
ترضين انوووسه لو اخليه لارجع لي يكلمك لو من ورى الستاره اهم شي يتطمن؟؟؟؟)

طاحت عيونها من كلام اماني
وبتعب (تكفييين اماني مافيني حيل لهالكلام ...لاخفيت ان شالله قولي اللي تبين وقتها اكون اقدر استوعب!!)
وعيونها على اثار الضرب الملونه بكتوف ايناس ووجهه
وبصوت واطي (انووسه حبيبتي قولي لي وشفيك ؟؟ من ايش هالضرب؟؟)
فااض فيها....
وبدون ماتحس ويمكن مع حنيه اماني
قالت لها كل شي
ماحاولت تناظر بوجهه اماني وهي تكلم عشان
ماتضعف وتسكت وهي تشوف صدمتها ولاتبي احد يشفق عليها
بس مرتاحه انها تحكي اماني هي اقرب وحده لقلبها من الشله
وهي تمسح دموعها
(بس هاذي هي السالفه...)

اماني انصدمت ولاعمرها توقعت ان ايناس القوويه
يصيرلها كل شي بس بهاللحظه حست انها لو بينت شفقتها
بتندم ايناس انها حكتها
وبابتسامه ماتدري من وين جابتها
(ياحرررررررررركات وش افلام الاكشن ذي بس ماشالله بردت قلبي
يوم عطيتيها كف )

ايناس بقلق وهي تمرر لسانها على شفايفها
ترطبها (اللي خايفه منه وش اقوول لخالد انا ماسكت طوول هالسنين على الضرب
والاهانه من مرت هالا عشان مابي اكسر خاطره )
اماني بجديه (ياقلبي ماينفع اصلا خالد لودرى انك تخبين عنه كل هالاشياء بيزعل
وبعدين لو الموضوع موقف على ضرب واهانه زكييه لك كان قلت يمكن معك حق..
بس دام هالخبيث اخوها فاروق بالسالفه لا ماينفع تسكتين ابد...لازم تخافين على نفسك
أي رجال شرقي مايرضى ان اخته يشوفها غريب مابالك وهو يتحرش فيها؟؟؟؟؟؟؟؟)

ايناس وهي مستصعبه انها تقول لخالد
وعيونها بسقف الغرفه ودموعها تنزل
(ماقدر اصدمه ...الاخالد كفايه التعب والهموم اللي فيه )

وهي مصممه تغير راي ايناس
(ايناس افهمي ..لاتصيرين زي ا يمان اختي هذا وهي ممملك عليها خطيبها يعني زوجها
حملت طلقها على طووول ولاحد فكر يخطبها وهم عارفين انها حلاله بس الفرق انه ماسوى حفله عرس وسقطت ولافكر يسال عنها...الناس لها الظاهر ماراح تصدق لو صارلك شي لاسمح الله انك مغصووبه ...تكفين لاتخلين خالد يحس ان عمى عيونه ضعف وعجز )

ايناس بابتسامه شكر
(خلاص خوفتيني يمه منك باقوووله )
اماني بعد ماقامت من السرير
(يالله انا بروح لعناد تلاقينه ياحرام صار فيه شي من كثر ماهو خايف عليييك)
والابتسامه شاقه حلقها
(لاتنسين فكري بخالي المغرم الضعيف...يالله بااايووو)

 
 

 

عرض البوم صور غدووورة   رد مع اقتباس
قديم 01-01-09, 03:33 AM   المشاركة رقم: 95
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 64769
المشاركات: 113
الجنس أنثى
معدل التقييم: غدووورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غدووورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ








**لحظــــات متفرقهـ مرت على ابطالنا العشاق خلال اسبوعين**




لاخـــــلاص ...
كل الــ ك ــلام اللي مانخــ ج ــل نقولهـ
مابـ ق ـى الا اللـــي مــا ًبين الســطـورّّّّ...!!
















//


//









وهو متمدد على بطنه ومشنقل رجوله بالهوا ولابتوبه قباله
ويصفق (ياسلااام على الابداع ..

لايفوتك بس تعالي وتعلمي مني المواهب )
طاح القلم من يدها من الفجعه
وهي تصقع راسها بيدها
(فزاعوه حرام عليييك ..طيحت قلبي من الفجعه..انت علامك كم مره باعيد عندي اختبار بكره)

فزاع وهو ينزل شاشه اللابتوب عشان يشوفها
والابتسامه شاقه حلقه


(نسيت ...بس قسسم حماااس وناسه ..وانت من اول ماجيت وانت تذاكرين بتروح عيونك)

تلفتت حولينها بالسقيفه تدور شي تحذفه عليه مالقت
وبنرفزه(قول مشالله يالدووب ..وبعدين انا من البدايه قايله لك ان عندي اختبار بكره
وانت قلت انك بتشجعني وتذاكر معي..ماقلت بتلصق بلابتوبك )
وهوفاهي بشكلها وهي متنرفزه
وخدودها محمره والنمش اللي بوجهها اختفى مع الحمار
(هاااه...ايه صح )
هذا اللي بيموتني!!
وهي تصقع الكتاب بيدينها من القهر
(فزاعوووه بتموتني وش اللي صح؟؟ والله انك ماتدري انا وش قلت )
ياناس وربي اعشقها
بكل حالاتها حتى وهي معصبه
وبدون شعور
(ياقلبــي ...فهمت ابسكت واخليك تذاكرين بس لاتعصبين)

ورجع لحماسه فلابتوبه ولا انتبه للكلمه اللي قالها
وهي حاطه القلم على شفايفها
ومنحنيه لليمين عشان تقدر تناظر بفزاع
اللي مانتبهه لها
قال لي ياقلبي...
معقوله يكون قاصدها.....؟؟؟؟؟؟
امممممممم ماتوقع
اكيد انه قالها عفووويه
ماينشرهه عليه اكيد كان متعود يقولها للبنات اللي يعرفهم قبل
كشرت وهي ترجع للمذاكرتها...
*



*


















<<بعد مرور اكثر من ساعهـ





نزلت القلم من يدها وهي تطق طق اصابعها
اووووووووف اخيرا خلصت
انهد حيلي لين حفظت

رفعت راسها تناظر بفزاع اللي مندمج حييل

غريبه وش يسوي الوقت ذا كله

وقفت..
وهي تعدل بلوزه بجامتها الورديه ومزينه من النص
بصوره همتارو بالابيض
مع برمودتها البيضا اللي بطرف كل رجل رباطات
ولافه على شعرها شال وردي
تعودت على فزاع وصارت تاخذ راحتها بلبسها
مع انها تتاخذ تهزيء من جدتها
الا انها سافهتها...
الاشعرها ماتهاون ولاتبين ولاخصله منه
ماتبيه يعرف لون شعرها الاصلي اللي متعقده منه..........
راحت له
وهي تنحني عشان تقدر تشوف شاشه الابتوب
بدون مايحس لانه معطيها ظهره
طاحت عيونه وهي تشهق
(فزاع حرام عليك يادوب تبي الناس تدعي علي )
لف لها مع انه من البدايه
انتبه لجيتها من ريحه الكريم المعطر اللي تستخدمه ليدينها
وهو يفرك عيونه بيدينه
اللي اوجعته من طول جلسته على النت
(ليش يدعووون عليييك ؟؟؟؟؟؟؟انا مسوي هذا كله لعيونك وعشان خاطرك )
مدى بعقده حواجب وهي تحط يدينها على خصرها
(ياسلام تاذي الخلق وتهكر بالمواقع وتقول لعيوني مابي انا اذيه الخلق )
ضيع من حركتها اللي مطلعتها تجنن..
(بكيفي اسوي اللي ابيه...وبعدين انا مابي رايك يالبطه كملي مذاكرتك)
مدى بلويه بوز (خلصت مذاكرتي..)
سفهها وهو يرجع لحماسه
وهي متنرفزه (فزاع سولف معي...جد طفشت )
فزاع وهو مركز باللي يسويه
(هممممم...طيب دقيقه واخلص )

ناظرت فشاشه اللابتوب
استغربت من الصفحه المصغره
وهي تاشر باصباعها عليها
(فزاع هذا موقع ايش ؟؟)
انخبص ماكان يبيها تدري عنها
وهو مسوي مو مهتم
(ماراح اقولك...وبعدين ليش اللقافه؟؟؟؟؟؟)

مدى وكلامه خلاها تعند
الا وتعرف (فزاع لاتصغر عقلك افتحها بسرعه باشوف )
باستسلام فتح الموقع
وصار يمرر يدينها على اطراف اللابتوب
مايبي يشوف رده فعلها
وقدام عيونها مرت فلاشات وتصاميم
رومنسيه حيييييييل
وكلها بموسيقى تركيهـ ناعمه
وقلوب متحركه
ابداع
واغلبها مزين باخرها *مجنونكـ m
كانت بتساله وين لقاها
او كيف جمعها
مافهمت وش السالفه
فتحت فمها بتعلق
رجعت صكته بقووووه وهي تشوف جدها قدامه
وهي تشهق ويدها فوق لثمتها (انا بنت ابوووي ...انت وش مجلسكم هنيا اصبحنا
وانتم ماطرى عليكم نوووم...)
فزاع وهو يناظر بساعته مصدوم
على باله ان الوقت راح ومادرى عنه
ومن يوم عرف مدى والوقت معها يركض مايحس فيه
فزاع بابتسامه(ياجده تونا بدري الساعه 2 بالليل )
وهي تحط يدينها على راسها
(ياوجهه الله..بدري؟؟لا والله اصبحنا بدال هالبلاوي اللي تسمعونها قووموا صلوا سنه
ماتدرون ان الله ينزل بالثلث الاخير من الليل؟؟؟ ادعوا للمسلمين اللي ذبحوهم الكفار..)

مدى بتاثر(ان شالله يمه ربي يفك كرب اخوانا بالفلسطين وبكل مكان)
جدتها لفزاع(يالله قم رح ..اذا انت ماوراك دراسه ميدي وراها لاتشغلها)
مدى وراسها يرجع من الضحك
وتحرك حواجبها تقهره
(صح انا وراي اختبار...معك حق يمه)
طاحت عيونه
من كلامها وبقهر
(اوووخص يعني انا اللي مشغلك طيب مردوده يامدى)












ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





طلع من الحمام *وانتوا بكرامه *
وهو يغني ومرووووق على الاخير
صار متعود على هالدلع ...
كريمات معطره للجسم
وحركات للحمام تحسسه انه داخل
متحف ...
دخل لغرفه النوم اللي صارت متعود ماينام الا فييها
مع انه قبل شهور ماحلم انه يقرب لها....
صفر بصووت عالي ...........
وهو يشوووف الغرفه كيف تغيرت
كلها انقلبت احمر باحمر
والشموووع فكل مكان..معطيه الغرفه بخجل انها تخرب لحظه عاطفيه بوجودها
ضوء خفيف....
وورد الجوري الاحمر متناثر على السرير وهو حاضن مفرشه الابيض
بلهفه...
وطالع شكل السرير من بعيد كنه خدود لبنت حمرت بلحظه حيا
وريحه الورد والفواحات
تداعب انفه وبصوت اقرب يكون همس... (ريمووو حياتي وينك؟؟؟)
حس بيدينها تحضن ظهره وبصوتها الناعم
(نعيما حووبي ..يعني وين باكوون هذاني جبت اخر صحن للعشا)
بعدت عنه وهي تحط صحن المقبلات
على الطاوله الصغيره اللي مجهزتها
وهي تاشر له يقرب
(يالله حياتي حيااك قبل مايبرد العشا يصير ماله طعم)

جلس على الكرسي
وهو يناظر فيها وهي تحط بصحنه من الاصناف اللي مسويته
ليش احس مع ضوء الشمووع طالعه كنها تمثال للجمال
مدت له الصحن بابتسامه
وهي مستغربه من نظرته لها
(زايد فيك شي؟؟)
هز راسه وهو ياخذ منها الصحن
(لا مافيني شي ..اممممم بس احس اليوم انك حلووووووه)
ضحكت بنعومتها اللي توقف الدم بعروقه
(ياسلام بس اليوم حسيت ا ني حلوه؟؟؟؟ اصلا انا على طوول حلوه واجنن بعد)
يحق لك الا والله انك تدوخين من حلاك
وبابتسامه وعيونه على تنسيق الطاوله
واللي مبين ذوقها.. وهو يغير الموضوع
(هاللحين دام عندك هالابداع ليش ماتفتحين فرع خاص بس لتنسيق طاولات المطعم مثلا
او الافراح والحفلات )
بعد ماحطت الاكل اللي بملعقتها بفمها
(اممممم فكره روعه اسوي تصاميم وديكورات الافراح حتى لادق التفاصيل
اللي هي دله القهوه والطريقه اللي نحط فيها الحلاويات ..لكن مافكرت اني اخصص لها فرع يبيلي اسويها)
زايد بابتسامه (شفتي اني ابو الافكار)
ضحكت من قلب (هههههههههه فديت عمرك )

وهو مو قادر ينزل عيونه منها
(حياتي بكره يمكن اتاخر..لان خويي عازمني على القهوه)
وهي تصب له من العصير ومبسوطه انه ماقال ان روحته
بتكون لاهله..صاير من البيت للدوام والعكس..!
(اوكي حبيبي..وبالمره توديني للمحل ابشوف وش صار للتجهيزات عرس اغصان)







ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ




<<قبل عرس اغصان بيومين
*بقصر الصـــــــقر وتحديدا بغرفه ديكوراتها فخمه
وكنبها بالتطريز الهندي بالوانه الفاقعه من فوشي وليموني وفيروزي حتى التحف
والابجورات مستورده من الهند ...تحسس اللي يدخلها انه يشوف لوحه فنيه
مو واقع ...ومع نعومه صوت مويه الشلال المحفور بركن الغرفه بطريقه روعه **
بعصبيه وهي تنزل عبايتها الفراشه الماسكه على جسمها
(يمممه...بنتك ذي اذتني لاهي راضيه تشتري ولا مخليتني اشتري!!)

طاحت عيونها
(اووخص انا مارديتك تشترين..وانا تقريبا خلصت واشتريت اللي ابيه بس هاللحين اجيب حركات براسي )
امهم نوره واللي حاطه رجل على رجال باناقه
وجمبها دله قهوه تقهوى فيها
وهي تهز راسها
(الحمدلله والشكر جايبه وراعين مو حريم )
لمار بحماس وهي تفتح الاكياس
وتطلع العطور والمكياجات اللي جابتها
وترش من العطر فالجو
(يممه وش رايك بهالريحه؟؟)
امها بابتسامه (تهبل ريحته...بس ليش شاريه مكياج كامل وانت ماتستخدمينه )
لمار بضحكه (ماقدرت ماشتري وانا اشوف اغصان تفنن باختيار المكياجات وعادي يمكن يجي يوم واستخدمها)
اغصان واصباعها على شفايفها وعاقده حواجبه وباين انها تفكر
(امممم وش ناقصني بعد ماشتريته)
امها بقلق (لاتقولين ناقصك شي ترى مابقى الا يومين مافيني لحوستك اغصان )

لمار وهي منحنيه تصب لها من القهوه
( مالظاهر ناقصها شي ..صاير حرمه من جد...ماشفتيها صايره تلبس عبايه على الراس وقفازات ..)
امها بابتسامه وهي مستغربه من هالمعلومه الجديده
(على البركه مشالله من متى؟؟)
ردت لمار قبل اغصان
(ووووووواع مو شي تفشلت وهي جمبي... اصلا عقلها صار فيه شي من يوم تطلقت..حتى بالعلامه صايره تسوي اشياء غريبه)
تحاول تناسى بس الا يستفزونها
ويذكرونها فيه ...
وبقهر ماحست فيه الا الاكياس اللي من قوه شدتها عليها بتقطع

(بكيفي اسوي اللي ابيه....يالله يمه انا بطلع لغرفتي لو اتصلت ريماس عطيني
خبر باسالها عن الاغراض اللي وصيتها فيها)

قاطعهم الصووت الهادي اللي كلهم يعشقونه
(وش ذا اللي بكيفك غصووونه؟؟وعلى وين ناويه تروحين وانا مابركت لك)
صرخت لمار من الفرحه وهي تركض له
(ضااااااااااااااري)
وامهم وقفت ويدها على ناحيه قلبها وبفرحه(ياهلا والله بولدي الغالي)
راح لامه وهو يحب راسها ويدينها
(ياهلا فييك يمه...والله اني اشتقت لك بشريني عنك عساك بخير )
امه والدموع ماليه عيونها
(هاللحين يوم شفتك صرت بخير)
اغصان وهي بتغير الجو
(احم احم نحن هونا كنك نسيتنا؟؟)

لف لها وهو يبتسم
بعد ماسلمت عليه (فيه احد يقدر ينسى عروستنا؟؟ اصلا انا جاي مخصوص عشان
احضر عرسك)
اغصان ويدها على خصرها
وباين الكلام مو معجبها
(هيييييه بس عشانها وحنا وين رحنا؟؟)
وهو يحوس شعر لمار بيدينه
ويفك بكلتها
وهي تصرخ معترضه يوم شافت
شعرها بلهفه طاح وحضن ظهرها
(ضاري وش هالنذاله حرام عليك)

ابتسم (والله اني مشتاق لكم حييل ..بس اباخذ شور وابدل ملابسي
والبس وانزل نكمل سوالف )



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
تـــ..ــدري ع ــــيونــ..ـي
بـــ..غ..ــيابــكـ مآهـــ..ـي م ـــرتــ..ـآحــهـ00!!

*


*
<<وبمكان نقيض قصر الصقر ... ببت من بيوت الحاره البسيطه وبالتحديد
بالحوووش وعلى فرشه قديمه يتيمه مع كم مسنده

وهي ممده رجولها..وحاطه عليها بنت خالتها البيبي
وتهز رجولها عشان تسكت البيبي
وبكل هزه لرجولها تذكر موقف او حركه
صارلها مع سعود..
ضحكــه...
برودته معها...
كلامه
عيونه الرماديه وهو يناظر فيها مستغرب من حركه سوتها
لمعه عيونه وهو يشكرها على أي شي سوته له
مع انه نادر مايسويها...
تنهدت......
ياليتني اعرف وينك مختفي ؟
كيف هان علييك تترك خواتك ولاتسال عني
مدري هو انت عايش ولا ميت
تاكل زين ولا تنام بدون اكل
ياليتك تحس بشويه من اللي بقلبي لك وترجع
وهي تكلم البيبي بهمس (وش يكووون يسوي هاللحين؟؟متذكرنا ولاماجينا باله؟؟)
قطع الجو اللي عايشته صوت دق على الباب
سفهته..
بس رجع دق بقوووه
نزلت البيبي على الفرشه
وبصراخ وهي تلفت للمطبخ
(يعني اذا مارديت انا محد يرددد ...هاذي اخر مره ارد على الباب )
وقفت عند الباب
حافيه بدون نعال *وانتوا بكرامه * كالعاده

ورافعه شعرها من قدام ببلنسات
مع قميص جديد خاطت لها امها
وبصوت عالي
(ميييييييييييييييين )
رد عليها صوتت رجولي اول مره تسمعه
(حنا اعمام ضي ..لو فيه احد كبير ولا ابوك ولا امك ناديها نتفاهم معه)
الله ياخذه ووش قالوا له ورعه يعني؟؟
وهي تستوعب ياويلي لايكون بياخذون البنات
وبعجله (دقيقه بس انتظر)
وهي تركض
(يمممممممممممممممممه )
امها وهي طالعه من غرفتهم
وبعصبيه (انت ماعندك غير الصراخ؟؟قصري حسك توني منومه البنات!)
وبهمس وهي خايفه ان صوتها يطلع لهم
0(يمه ذولي اعمام ضي ..يبون احد كبير يتفاهمون معه لايكون بياخذون البنات؟)

امها بعصبيه (لييه بكيفهم يعني ..؟؟المشكله ان ابوك ماهو فيه لكن انا اللي ابتفاهم معهم )


*



*

والابتسامه شاقه حلقها(هاللحين يمه ليش معصبه بنات اختك واعمامهم رضوا انك تربينهم
والاهم انه بيجيبون كل شهر مصاريفهم )

امها وهي تنزل عبايتها وبحسره (والله اني فرحانه..مير قاهرتني اختي بسواتها ..ماشفتيهم
وشلون يحشون فيها وبعرسها من الورع ..ماخلوا ولابقوا..اجل وش بيسوون لو دروا ان سعود
ماهو ولدهم)


شهقت
وهي تضم يدين امها بيدينها
وبترجي (الله يخليك لاتعلمينهم بشي..محد داري غيرنا )
امها بابتسامه باهته
(ماراح اعلمهم مابي اظلم البنات الضعيفات اللي بربيهم)

كذا ارتاحت بنات خالتها ولقوا من يصرف عليهم
ودامهم لسى عندهم اكييد مرد سعود لارجع اول مكان يجيه
هنا لخواته..!!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ

صرخت من الفرحه وهي تشوف اللي قدامها
يوم فتحت الباب ..
بوقفته الهيبه و اللي ماخفت حنانه

(هلا هلا والله وانا اشوف الدنيا منوووره..لوقلت لي كان فرشت الارض
كلها ورد لك)

وهو يدخل ويصك الباب وبضحكته
الحلوووه (الله واكبر هاذا كله لي )
وهي تحب على راسه
(واكثر دا انت الغالي اللي واحشني )
وهو يحط يدينه بشعرها ويحوسه لها
(مير دريتي عني ..رحت وجيت ولا حتى اتصال شفته منك)
وهي تفتح انوار المجلس عشان يدخل
(والله مافضى على طووول مشغووله ...يروح الوقت اصلا ماحس فيه ..ياحي الله اخوي الغالي )
جلس وبابتسامه (الله يحيك ...سمعت اشاعات انك من يوم اعرستي وانت تقاطعين امي وخواتك صحيحه ولاشلون؟)
وهي تلعب باصابعها متفشله
وتناظر باخوه اللي لابس ثوب ابيض يتطريز رمادي
وساعه رماديه من ارماني
وكالعاده مرجع اكمام ثوبه لورى او مجردها
ولابس كاااب كشخه
هالستايل غريب بس على ضاري ينعشق..
(اممممممم مو لهدرجه بس صدقني مافضى ...وبعدين ماجات مناسبه )
بدون مايبان على ملامح وجهه أي شي
(افااااااااااا...ماتروحين لاهلك الا اذا فيه مناسبه؟؟؟ ترى زوجك لاشافك
مستهينه باهلك...بيسوي مثلك ولا هو محترمهم )
حست ان كلامه صدق
بس ماقد فكرت فيه
وبابتسامه (معك حق ولايهمك بيتغير هالوضع..وهاللحين قولي وش تشرب؟؟)
ضاري وهو يشد مع يدها عشان تجلس
(مابي شي ...زوجك وين؟؟)
ريماس بابتسامه (طالع برا ...ادق عليه عشان يجي لو تبي )
(لا مايحتاج انا جاي عشانك)
تستغرب من ضاري
عمره مابان على وجهه أي تفاعل
يعني ماتعرف اذا كان معصب من الكلام اللي يسمعه ولافرحان
مايبان أي شي الا من الكلام اللي يقوله
وبابتسامه (هذي احلى ساعه والله...اللي سويت لي هالمفاجاه الحلوه متى جيت من سفرتك؟؟)
وهو يناظر فيها (جييت اليووم)
رفع راسها بيدينه وهو يلف وجهها ييمين ويسار
(ليش وجهك صاير اصفر؟؟؟ مزعلك زوجك؟؟؟ غلط عليك؟؟ قولي ترى انا اخوك الكبير)

ابتسمت وهي تسمع كلامه
طول عمره حنون وشايل همهم
(يتهيالك مافيني شي ...والحمدلله زايد مايقصر معي..وبعدين لاتنسى ان اغصان اكبر منك )
صقع رجوله بيدينه
وبابتسامه (الله ياخذ بليسك لازم تدققين؟؟يالله عاد استئذن قبل زوجك يجي )
ريماس باعتراض (اجلس وين ماجلست انا ماصدقت انك جيتني )
حط يدينه بجيب ثوبه يتاكد ان مفاتيح السياره بمكانها
وبابتسامه (اهم شي اني تطمنت عليك..وبعدين حدي تعبان مانمت من يوم رجعت من السفر.... ماقدرت انام وانا ماشفت خشتك)
كمل (توصين شي محتاجه شي؟؟)
ياعمري ياخووي وبابتسامه (الحمدلله مو ناقصني شي)
وهو طالع(اجل فمان الله)

*


*

<<بالسياره
وهو يقلب بارقام الجوال بيعزم اللي يعرفهم
على زواج اغصان ............
وبصوته الهادي (الووو السلام عليكم)
وهو متحمس (ياهلا والله بالقاطعين )
(هلافيك مو قاطع بس توني راجع من السفر...انت وشلونك بشرني عنك )
فزاع بابتسامه
وهو مايدري من متى وهو يتحمس لسواليف
ضاري اللي كانت يكرهه ويحسه مغرور
بس اللي داري عنه ومتاكد هو انه من يوم حب مدى
وكل شي بحياته تغير
(الحمدلله اموري كلها بخير وتسرك)
ضاري وهو يوقف السياره عند الاشاره الحمرا











(الحمدلله.......ابسالك سعود علامه مايرد على جواله؟؟)
يالله زمااان عن سعود ....
ماني متذكر متى اخر اتصلت عليه
وحتى هو النذل مارجع يتذكرني ويتصل!!

ماشووفه الا بالمحاظره وانا اطلع بسرعه قبله
واذا رجعت اخر الليل الاقيه نايم فالاستراحه.....
وبصدق (والله مدري عنه..ماقابله الا فالكلييه .........ليش فيه شي مهم )
ضاري وعيونه على الرايح والجاي فالشارع
(ايييييه الله لايهينك...ياليت تكلم وتجون انت وياه لعرس اختي فقاعه الـ..............)
طاحت عيووونه وهي يعرف القاعه
هذي يمر جمبها دوووم ويفهي بواجهتها
ولايحلم انه بيوووم يدخلها
(ان شالله احضر واذا قابلت سعود بجره لك من شعره )
ضاري بضحكه (ايييه لاوصيك ...عاد الله الله ابيك اول من يحضر وبعد لاتنسى جيب الاهل معك خلهم يوسعون صدورهم)
ماحب يستبق الامور ويقوله اهلي مو ساكنين هنا
لانه هو نفسه مو ضامن انه يروووووح لهالعرس
(ان شالله اذا ربي اراد ابشر باكووون اول من يجي)
ضاري وهو يوقف سيارته
(الله ييحيكم والله.....يالله فمان الله )

فزاع (فمان الله )

ابتسم وهو يناظر فالعيوووون اللي تراقبه
وهو ينزل الجوال بالارض
(هاااه وش رايكم؟؟)
جدته وهي منحنيه
و مشغوله تعيد ترتيب فناجيل القهوه
بالصينيه ....للمره العشرين
(راينا بويش ؟؟؟؟)
بابتسامه وهو يحرك يدينه
(يعني يالغاليه يكووون بايش؟؟؟باللي سمعتيه موافقه تروحون معي العرس؟)
وهي ترفع راسها (عرس منهو؟؟ خوييك؟؟)
وعيونه على مدى (لا مو عرس خويي هاذا عرس اخت خويي)
جدتها (والله ياوليدي اني مالي حوايج بروحتي لهالعرس لكن اذا ميدي
تبي مايخالف)
فزاع والابتسامه شاقه حلقه
وهو يقلد جدته(ميدي وش رايك؟؟؟؟؟ تراهم ناس شبعااايعني بتشوفين
عرس ماصار ولا استوى )
مدى وهي تصفق بيدينها من الحماس
(ياليت نفسي احضر عرس سعوودي ...من اول ماجيت يمه ماراحت لعرس )
جدتها وهي تحرك يدها بالهوا
(صادقه بنيتي ..مع انه ياكثرها مير مابغيت اتركك لحالك!)
فزاع وتوه تحمس
وبالذات هو يشوف الحماس بعيون مدى
ولو بيده يجيب الدنيا كلها ويحطها بكفها
مابيقصر بس يشوفها فرحانه
(خلاص اجل باذن الله نروووووووح)
مدى وهي حاطه اصباعها على شفايفها
وتسبل بعيووونها بدلع
(بس انا ماعندي فستان البسه ..ولااعرف بالضبط وش يلبسون)
خق علييييييييها
وهو مضيييييع
(يلبسووون أي فستان....انا باوديك للسوق وانت تختارين اللي يناسبك)

وهي تلعب بيدينها
وتاشر على جدتها
(اذا يمه رضت اني ارووووووووح معك)
جدته بانفعال (لا ابدن ماتروحون لحالكم..انا بالبس عبايتي وروح معكم)
فزاع بخيبه امل
(طيب يالله البسوا عبايتكم ..... وانا باشغل السياره )
*


*

بس قول أبغى وأنا أقول حاضر
إنت الوحيد اللي كلامك أوامر
//


//


غمضت عيونها بقووووه
وهي تشوووف اللي خافت منه يصير!
من يوم شافت هالشابين قربوا منها هي وجدتها
عرفت انه يعاكسوون سحبت جدتها
عشان يرووحون لفزاع اللي راح يشتري لجدته موويه بارد
لكن جدتها وقفت لهم بحسن نيه على بالها
يبووون شي ولامضيعين احد ويسالون عنه!!
مامرت خمس دقايق
الا وهي تسمع صووت جدتها اللي وصل لاخر المجمع
(ياللي ماتستحون ولافيكم ذره ادب ..انتوا وين اهلكم تاركين تاذون خلق الله )


راحت لها وهي تشووف الناس صارت تجمع
على جدتها واللي تهاوشهم

ويدها على يد جدتها وبهمس وهي متفشله
(يمه يالله امشي فزاع ينتظرنا...خليهم وش عليك منهم)
جدتها وهي لسى فيها حره مابردت
(هذولي اللي مايحشمون احد...ولابان فيهم تربيه اهليهم الابو والام يربون ويتعبون
ويطلعوون عيالهم بهالشكل ...والله لو اني اعرف رقم الشرطه كان اتصلت يورونهم شغل الله )
مدى بترجي وجهها طايح من الفشله
(يمه تكفين عن الفضايح ...امشي بسرعه والله لو جا فزاع ودرا عن اللي يصير لغير يذبحهم وتاخذين ذنبهم)
جدتها ماكانت تبي تروح ماخلصت هواشها لسى
لكن خافت على فزاع و بكشره
(يالله مشينا...استغفر الله يالله انك لاتسخطنا ..مايخافوون على خواتهم ذولي!!)

كملت جدتها المووووووووال لين رجعوا للمكان
اللي تركهم فيه فزاع ...
تنهدت مدى وهي تشوفه واقف وباين انه معصب حده
انا غبيييه يوم وافقت وجييت
الله يعدي هاليوم على خيير..
جدتها بصوت عالي متاكده ان كل المجمع سمعه
(فزاع انت وين غديت...من اول وحنا ننتظرك..اخصلوا نبي نسري للبيت)
من قلب فرحه انها باخر لحظه قبل ماتطلع من البيت تلثمت..
اقلها محد يشوف وجهها كيف صاير من الفشله..
بابتسامه حلوووه طلعته جذاب
اذا مو بعيونها بعيوون البنات اللي مروا من جمبهم وهم
متنحات فيه
(هذاني هنا..رحت اجييب الموييه ورجعت مالقيتكم)
وعيونه على مدى بعصبيه (انا مو قايل لاتحركون من هنا ليين اجي )
جات تقوله اش صار
بس خافت تعصب وتصارخ عليه من القهر
وهو ماله ذنب كفايه انه جايبها للسوق
ويبيها تروح لعرس اخت صاحبه وتغير جو
وهي تحاول ماتبين شي (معلييش ..بس يالله خلني اشتري الفستان ترى مابقى وقت )
كان بيكمل هواش بس من سمع هالجمله
ابتسم بحماااس..
من اول ينتظر هاللحظه..
يبي يختار معها الفستان اللي بتشتريه...
والاكسسوووار
ولو بيده شافها وهي لابسته...
صار قلبه يضرب وحاس انه شوي ويطلع من ضلوعه
وهو يحاول يمسك نفسه ومايبان شي (يالله طيب ..جدتي امسك يديك لين نوصل )
جدته بانفعال (لييييييش وش قالوا لك عجووز؟؟؟؟؟ تراي اصغر منك ومنها)
فقعوا من الضحك على كلام جدتهم
ودخلوا اول محل والجو رايق بينهم!!

*


*

بعد ماحط فزاع كرسي لجدتهم
تجلس عليه ..
عشان ماتتعب وهي تنتظرهم ..
كلم اللي يبيع (نبي اخرالموديلات اللي نزلت لفساتين الاعراس )
طاحت عيونها وباعتراض (خييير فزاعوه ارجع عند جدتي اناباختار وبعدين
اناديك )
فزاع وهو عاقد حواجبه (لاوالله وتبيني اخليك لحالك)
مدى بنرفزه (هاذا شغل حريم مابيك تشوف شي )
فزاع بقهر (يعني االلي يبيع حلال يشوف وانا حرام؟؟وبعدين انسي مو تاركك
لحالك مع رجال غريب )
كمل للي ييبيع (اشوووف طلع الجديد بس نبي شي حلو)
نزل لهم فساتين كثير وكلها كانت حلووه

مدى منبهره وعيونها على الفساتين اللي قدامها
كلها موديلات حلوووه
بس المشكله مدري وش اللي يناسب
ماقد حضرت عشان اعرف القديم من الجديد
تنهدت بحيره
فزاع بصوت واطي (علامك مالقيتي شي زين؟؟عادي تونا باول محل نروح لغيره )
ابتسمت وعيونها بعيون فزاع (لا مو كذا..كلها حلوووه بس ماني عارفه وش اللي يصلح)
ومن ربي جااه عذر
صار يقلب بالفساتين بحمااس وهو يتخيلهم عليها...
اللي يبيع بحماس وهو على باله انهم توهم عرسان
(فيه تشكيله جديده...فخمه وتصلح اش رايك نجيبها تشوفها المدام )
مع ان هالكلمه فرحته حييييييييل
الا ان ناظر نظره قوويه بالعامل
خلته يحس على دمها ويبعد عنهم....
ماكانت منتبهه للي يصير
اخذت قرار..
وهي تبعد كم فستان مليانه بحركات فخمه وخرز
ولمعه قووووووووويه
وهي تفكر بصوت عالي (مابي شي فخم...ابي فستان ناعم وهادي )
وهو حايس مايدري وش يختار
نفسه يجيب لها احلى فستان
نسى نفسه هو وين
وصرخ ( اخيييرا ...لقييييييييييته ...)

حطت يدينها على راسها
ولفت على الفساتين المعروضه
متفشله وبصوت واطي (كمللللللت اليوم من بدايته فشايل )
وهو عايش الجووو
بالذات وهو يسمع تعليقات اللي بالمحل
وعلى بالهم انهم عرسان ......
وهو يرفع الفستان اللي اختاره
(هااااااااه وش رايك؟؟؟)
ناظرت بالفستان
اللي باللون الاحمر الناري
ومع قماشه الستان طلعت له لمعه قوويه باللون الذهبي
من قدام فتحته سبعه كبييره
وله علاقات تلمع
ضيق وينفرد بالاخير بذيل طوويل
وعلى اطرافه نفس اللمعه باللون الذهبي
هو تخيلها بالاحمر مع بياضها وطووولها
بالذات انه مايتذكر انه شافها بهاللون..
لكن انصدم وهي ترد (لا مابيه ..صح الموديل حلوووو بس هاللون مو شي )
وهي تذكر كيف الاحمر بيطلع شكلها غلط
ولا بيبين ملامحها
مع شعرها الاحمر الناري
تنهدت وهي تشووفه زعلان (خلاص هات نفس الموديل بس باللون امممممممم
العشبي او الاخضر )
بخيبه امل كبيره
وبعد ماحاسب حط الفستان بالكيس
مو مقتنع بس مايبيها تزعل او تشيل بخاطرها

*


*

فقعت من الضحك وهي تشووف جدتها
حاشره شاب مطووول شعره لحد كتوفه ومسوي لاطرافه تمكير
ورافعه من قدام عن عيونه بطووق
مع بنطلون طيحني وبلوزه اقرب تكون نسائيه
مع عدسات بلون البلوزه
ساعه تهاووووووش فيه
وساعه تنصحه
هالمره ماتفشلت الا بالعكس
اعجبتها جدته يستاهل يقرف من جد
وعيونها لفزاع المصدوم من هالمنظر
وبضحكه (انا طالعه...حل الموضوع والحقوني برا)









<<بيوم عرس اغصــــان وحازم..

<<بالسياره
بالمقعد اللي ورى
وهي تلعب بالخداديه الحمرا اللي بشكل قلب
وباعتراض (فزاع وربي مايحتاج ..انا اعرف اسوووي شعري )
وهو يناظر فيها بمرايه السياره اللي من قدام
وبلويه بوز (انا ماسالتك تعرفين ولا لا....بتسوين شعرك وتكشخين مابيك تطلعين
اقل من احد...)
وقبل ماتسبقه وتعترض كمل (واللي يعافيك خلاص لاتناقشين ..ترى طلعت روحي
لين وافقت جدتي اوديك..)
تكت ظهرها على مقعد السياره زين
وهي مميله راسها وتناظر بشكل فزاع
اللي عاكسته المرايه
ياليتني اقدر اعرف وش يفكر فيه
حتى عيونه مغطيها بالنظاره الشمسيه
اكييد مهتم بهالطريقه مايبيني افشله
عند اهل خوويه
هو قال انهم ناس بطرا
عشان كذا مهتم
لف تناظر باللي رايح والجاي من قزاز السياره
وهي مقهوره من الاكتشاف اللي عرفته!!

*


*
وقف السياره عند المشغل *الكوافيره*
مبسوووووووووط ويحس نفسه يعيش احلى الايام
نفسه يجيب لها كل شي
يحس انه مسؤل عنها ...
متعه فضيعه ...
لو بيده كان قالها كل اللي بقلبه
بس خايف ..
تكون ماتحبه وينصدم
وبعد كذا ماراح يقدر يسوي شي
يبي يتزوجها بس مايقدر هاللحين
يبي لين يخلص دراسته ويصير ممرض
يبي يسعدها
بس يمكن تستحي وتغطى عني بعدها وقتها باموووت
وعيونه عليها
وهي نازله من السياره وتلبس نظارتها الشمسيه على لثمتها
وتلبس شنطتها الكبيره باللون السماوي الفاتح
واللي مزيينه برسومات ديزني
وبتردد (مدددددددى)
لفت له (هلاا)
وهو يلعب بيدينه محتاره يقولها ولا لا
(امممممممممم لاتخلينهم يلعبون بوجهك بكيلو الطحين اللي تحطونه)
ماكان هذا اللي بيقوله
بس ماطاوعه الكلام يطلع من شفايفه
(هههههههههههههههههههههههههههههه ابشر ولايهمك )


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
<<بمكان ثاني
وعيونها على الفستان اللي اخذته من صاحبتها اللي بالحاره
وهي تكلم الجوال وباين ان الكلام اللي سمعته ماعجبها
(لااااااااااااااا انسي صح اني بايعتها بس مو بهالطريقه)
................................
(طيييب ماقلنا شي عرس ناس بطرا...ويبون الافضل مو مشكله ابروح معكم
واغني مثل الاعراس اللي فاتت ..بس اللي تطلبينه لا )
ام كلثووم وباين انها متنرفزه(اشبك ياماني لاتزرقني كدا..انت كلميه بس عشان تتفاهموا)
اماني بتنهيده(ياكلثووومه ..كلامي مو مغيرته انتي وياه تفاهموا على كل شي..والباقي عندي مو مشكله بس تعالي ماقلتي
متى بنروووح)
ام كلثووم (والله ياحبيبتي ماعرف..استنى اهل الفرح يدووني خبر..لانو هما مقسمين الليل اولو يمكن احنا نغني
والتاني جايبين لهم من جده فرقه تانيه...عشان كدا ماعرف ..شيكلهم يبغوون عشان صووتك)
طاحت عيون اماني
فيه ناس تدفع هالمبالغ عشان ليله وحده؟؟؟؟؟؟؟؟
طيب لييه فرقتين كان وحده تكفي..
والفرقه اللي من جده اكييد قيمتها تساوي راتب موظف بسيط لسنه كامله
وهي مستغربه (الحمدلله والشكر ليش هالفشخره كلها..بس يبيلك تعترفين ان فرقتكم ماشتهرت الابعد مانظميت لكم ههه)
ام كلثوم ماقدرت تعترض لان هاذي الحقيقه
صار الطلب عليهم كثير

 
 

 

عرض البوم صور غدووورة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء, تأليف غدووورة, رواية قلوب محطمه باحضان المجهول, غدووورة, قلوب محطمه باحضان المجهول
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:36 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية