لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-12-08, 10:18 PM   المشاركة رقم: 66
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 64769
المشاركات: 113
الجنس أنثى
معدل التقييم: غدووورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غدووورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ومغمى عليها......

وقف قلبه عن النبض..

يسمع دايم باللي يقول تقول للقمر قووم وانا اجي مكانك

و مايصدق وكان يضحك عليهم

بس هاللحين ..

يبصم بيدينه ورجوله ان القمر قدامه

تمنى بهاللحظه لو ماحوله احد

ومافيه غيره وغيرها ..

جلس على ركبته وهو ناسي الكل

يبي يناظر فيها زيين

عيون نجلا..

وشفايف مليانه..

وشعر بني مارضى ان بكله تقيده

وانتثر حولينها..

والدم مغرق قميصها الليلكي الفاتح
اللي مربوط بفيونكات على جسم كنه قطعه ثلج..

وين زوجها هالثووووور.......

كيف يتركها لحالها..

وشلون يترك هالقمر بهالحاله
اصلا كيف يقدر يبعد عنها؟.!
هزراسه وهو يتذكر انه بدوامه..
ينقذ الناس مو يفهي فيهم..
وبصراخ ماكان له لازم(هاتوا سرير الاسعاف)

لقى عبايتها قريب منه..

عرف انها كانت مستخدمتها تو...

حذف العبايه عليها..
ماحاول يساعدهم فشيلها على السرير

او حتى تحريكه...
لانه يدري قلبه لسى ماوقف ولا هدااا































*



*











فتحت عيونها...
كل ماحولها ابيض...

تشووف امها تكلم الدكتوره وهي متحمسه..

من شافتها صحت ركضت لها

وبخووف (يمممه ريماس..اخيرا صحيتي خوفتيني عليك الحمدلله على سلامتك)

ريماس وهي حاسه راسها ثقيل (الله يسلمك يمه ...ليش جبتوني هنا اخاف يجي زايد ومايلاقيني ويزعل)

امها حسبي الله ونعم الوكيل
تفكرفيه وهو من اول لااتصل ولاعبر
وجواله كله مقفل ولاكان عنده مره
بقهر(هاللحين بنطلع ..خيطولك يدك عشرين غرزه..وهالمحلول بيخلص ان شالله ونرجع لانك نزفت كثير..باخذك معي البيت)

بسرعه مسكت يد امها وهي ناسيه المحلول اللي فيها(لايمه تكفين بارجع لبيتي ..ماراح ارتاح غير فيه)

امها بكشره والوضع مو عا جبها(وشلون بترجعين بيتك وزوجك مو فييه ..ولاباينه له رجعه قريب مو كفايه اللي صارلك
خليه اقلها لين يجي واتطمن انه بيداريك)

غمضت عيونها وكلام امها زي السهام يطعن بقلبها..
وبدون ماتلف ولاتفتح عيونه

وهي حاسه ان الدموع تلسع عيونها

(يمه خليني اعيش حياتي تكفين لاتدخلين...تزوجت مغصوبه وانت تدرين وماتدخلتي تمنعين هالزواجه
والحين يوم تعودت على هالعيشه بتدخلين؟؟ واللي يسلم قلبك يمه خليني اروح لبيتي ازين لي)



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ




وشلون انام الليل من دونك؟!
وشلون اغفى وانا من دونك؟!
محتاج حبك يجي يدفيني وارتاح
ادفع حياتي ثمن بس يرجع اللي راح
مثلي تبكي,ولا نسيت؟!
مثلي تسهر ولا غفيت؟!

















لها ساعه تحاول تنام مو قااادره

وماصارت قله النوووم جديده عليها!!

نفسها تنام وترتاح بس


وين يجيها النووم؟؟

وراحتها وحياتها بعيد عنها .......
جلست بهدووء

وهي تناظرفسرير لمار اللي نايمه مو حاسه
بربع الهموم اللي فيها...

ضمت ركبها...

وريحت راسها عليها...
وهي تتذكر اليووم اللي حملت فيه....
من الفرحه مانزلني قايد على الارض..
كفايه السعاده اللي كان فيها..
ولاكانه بحياته فرح غير هالفرحه ..
بس غريبه لحد هاللحين ماعرفت وشلون صار عقيم؟؟
وليش طلقني فجااه ؟؟
نزلت دموعها على هالسيره..
وبقووه اوجعت خدودها مسحت دموعها ..
خلاص مابي ابكي!!
تعبت من الدموووع وهالضعف..
موقادره ارتاح وانا مو فاهمه شي..
وعيونها على الجوال..
وقلبها يضرب وحاسته بيطلع من بين ضلوعها
لازم اكلمه واعرف ليش سووا فيني كل هذا..
وش جاه مني عشان يجرحني كل هالكثر..
لو جرحني جرح هيين كان ماعليييه راضيت نفسي
الموهيم اني اكون قربه بس هو ماعطاني للرجعه فرصه..

اخذت جوالها ورغم دموعها اللي ماوقفت..
الاانها تبي تكلمه وتفهم..
قبل ماتضغط على رقمه نزلت الجوال
تخاف يعرف رقمها ويتهرب.....
وبنشاط ماتدري من وين جاها اخذت تليفون المستشفى

وحطته قبالها على السرير..
وبيد مرتجف دقت رقمه اللي حافظته من قلب

قبل لاتغير رايها وتراجع....


















*


*











إيـه أعٺرف لگ لو على الجرح گابرٺ
إنـي أنـا اللي اخٺرٺ [.. لحظهہ وداعگ ..! ..]















وهو جالس فوق تبوت السياره ...

وعيونه على اللي رايح والجاااي..
بالعييين بس ولا الرووح والقلب مو معه معاها ..
مو قادر ينساها كل شي يذكره فيه...
حتى قلبه لادق مايبي الاهي...

ياليتني ماطعته وطلقتك مير ا لشكوه لله
ولاني اناني عشان احرمك من الاطفال وانا ادري انهم عشقك..

ابوعبدالعزيز مقهور وهو يشوف حال قايد خويييه الروح بالروح كذا

ولايقدر يسوي له شي..

غير انه يتفرج فيه حتى الكلام ماينفع..

وبابتسامه وهو مادله كووب الكوفي..

(وهاذا القهوه التركيه وسكرها زياده للغالي )

قايد يمد يدينه وبربع ابتسامه (مشكوور اتعبك معي ياخوي)
ابوعبدالعزيز بعفويه(بالعكس والله انك مريحني كفايه انك فاكني من حنه وازعاج الاهل)
قايد وعيونه على البخار اللي يطلع من كوب الكووفي
(ياليتها ترجع لي راضي بحنتها وازعاجها )

ابوعبدالعزيز نفسه يعطي خوييه امل بس مايبي

يعشمه بشي مستحيل وهو يضغط على كتوف قايد بيدينه

وحاس بصعوبه الكلام اللي يقوله
(ياخوووك انساها ماصارت حلال لك...طلقتها ولا انت ناسي
ان شالله ربي بيرزقك باحسن منها ويرزقها بنت الحلال باللي يستر عليها مالازم تضعف)

يحس الكلام اللي يسمعه يزيد ناره
بس بعد مو قادر يعترض...لانه يدري ان هذا هو الصح..
شرب من القهوه يبيها تطفي النار اللي جواته

ابوعبدالعزيز بابتسامه وهو على باله ان سكوت قايد يعني

انه راضي باللي يسمعه..

وهو يسحب غتره قايد من على كتفه
(ياخيي ضبط هالغتره بدال منت ناسفهها على كتفك..ولا لاتلبسها )

قايد ابتسم وهو يتذكر اغصان

وهي حاطه يدينها على خصرها وبدلع

(دودي حرااام عليك تعبتني معك ..انا اتعب واكوي فهالغتر وانت ماتلبسها زين

غير تنسفها على كتفك اش يقولون ماعندك مره تهتم فيك )

ابوعبدالعزيز بصراخ(يابو الشباب وين وصلت صارلي ساعه اكلمك منت يمي ولا تبتسم انت وخشتك )
قايد وهو لسى مو مستوعب (هااااه كلمتني )

ابوعبدالعزيز وهو يصقع يدينه بعضها (عليه العووض ومنه العووض جد الرجال راح وطي ...ترى جوالك من اول يدق وانت مو بحاس )

وبطفش ناظر بشاشه الجوال قبل مايرد..

(رقم غرييييييييب خير الله يستر؟؟)


وبطفش (الوووووو)

اغصان وقلبها يرتجف من الفرح قبل صوتها

(الووووووووو حبيبي وينك ماعادسالت علي )
قايد وكنه مخدر مو حاس بنفسه..

وقف (هلابعمري وحياتي واللي خلقني اشتقت لك حتى النوم ماعرفته عيوني
وانت بعيده عني ...كيف انام ودفااي بعيده عني )

اغصان وهي فرحانه بصوت قايد الرجولي اللي فاقدته
وحاسه ان الايام اللي فاتت كنها كابوس راح من اول كلمه نطقها لها

بدون شعوور (حياتي تحبني ..؟؟)

قايد وهو مو حاس بنفسه...

ولابالمكان اللي هو فيه ...

ولابالوضع اللي عايش فيه

حتى جسمه موحاس فيه

كل اللي يحاول يستوعبه انه مايحلم

وحبيبته اغصان تكلمه ..

وزي ا لعاده تساله عن حبه لها وبابتسامه(احبببببببك...لا والله اظلم اللي بقلبي

بهالكلمه...قولي اعشقك...قولي اتنفس هواك..لالا ماقالوا لهاللحين الكلمه اللي توصف لك اللي بقلبي )

اغصان بهمس وقلبها يتقطع0(دام كل هالكثر تحبني ليييش طلقتني وش جاك مني )

صدمه كلامها
رجع للواقع اللي هو فيه
وكان ناسيه..!!
لييه ياغصان تذكريني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ليه استكثرتي علي احلم وانسى نفسي
ليييييييه رجعتيني لعقلي ؟؟
بس مايبي يلعب فيها ولايوهمها بمستحيل!

وبجديه مع ان قلبه



يتقطع (كل شي قسمه ونصيب ..وانت يابنت الناس ماصرت لي لاترجعين تدقين)

انصــــــــــــــــــــدمت

من التغيييير اللي صار فيه

مييييييه وثمانين درجه انقلب حاله

والدموع ماليه عينها..(طيييييييب ليش عطني سبب واحد خلاك تطلقني

حس فيني ماني مرتاحه ابعرف!! لا ليلي ليل...ولانهاري نهار!! )

ياربييي هاذي وش اقولها مابي اكرهها باهلها..

بس بعد قلبي يعورني عليها وهي تكلم بهالشكل!!

وبصووت واطي ..حاس ان رفعته لصوته بياخذمنه مجهود

موقادر عليه (انت مافيك شي بس مابيك تتعذبين معي ..وانا عقيم وانت تحبين الاطفال )

اغصان وهي تشد خصل من شعرها طايحه على وجهها بقوه
ترجعها ورى اذنها..رجعنا للغز اللي قبل... وبهمس يقطع القلب
(فهمني لاتجنني وشلون عقيم وانا ببدايه زواجنا حملت منك ..تراك بتجيب اجلي )

بدون شعوور وبخوف عليها(سلامتك ..يومي قبل يومك..متذكره الحادث اللي صارلي قبل سنتين؟)
اغصان وهي تذكر..

متذكر هالحادث
وقايد طالع من مدرسه الابتدائيه اللي يدرس فيها

شاف طفل ماشي وعيونه على اللي رايح والجاي مو منتبهه
للسياره الي يسوقها مراهقين ويفحطون فيها..

فركض عشان يبعد الطفل..

والسياره صدمته هو بدال الطفل.......
ومتذكره الرعب اللي عاشته وهي تشوف

زوجها وحبيبها وملفوف ومجبر عليه

وهي لسى تذكر..وبصوت واطي(اييه اتذكره زين ولاني قادره انساه بس هذا وش دخله؟)

قايد وهو يحس سكاكين تقطع فيه وهالموضوع كارهه

بس عشان تترتاح تكلم (خلاص هـ ..ـذا..هذاك الحادث اثر فيني وبعدها صرت عقيم)

شهقت وهي تغطي بيدينها فمها (ياويلي عنك حبيبي...ولييش ماقلت لي من بدري)

عشان ماحس بالشفقه اللي حاسه هاللحين منك..
كان نفسي اكووون قووي بعينك..

وببرود عكس النار اللي تشتغل جواته (اللي تبينه فهمتيه لاعاد تدقين ..افهمي يامره انـ..اني صرت غريب مو بمحرم لك)

قطعت هالكلمات قلبه...قبل قلبها

بس مايبي يتمادى ويعطي قلبه مجال يحلم بشي مو صاير

اغصان وهي تاكل اظافرها..

والدموع مغرقه وجهها ولاحاولت تمسحها..

ولاحست بالذل من كلامه..

كان صدمه لها بس ماقتنعت تبي تعرف

وصوتها مبحوح من الصياح (حياتي ..انت ماقلت السبب اللي خلاك تطلقني..اسالك بالله تجاوب)
صقع الارض برجله اليمين ..

وملا الغبار الجوو..

وبقهر ليييش تسالني بالله..

مابيها تكرهه احد بسببي..

ولااقدر اكذب...

وبصووت حاول يكون عادي(ابووك درا عن نتيجه التحاليل ..وخلاني اطلقك..طبعا هو ماجبرني بس هدد وانت تعرفين ابوك مايقدر عليه الا اللي خلقه...وانا بعد فكرت فيك ليش اكون اناني واحرمك من الاطفال اللي تعشقينهم؟؟)
حست كن مويه بارده انكبت عليها.....

كل شي توقعته الا ان ابوها يتدخل فهالشي...

وبشويش ومن دون أي كلمه زياده رجعت سماعه التليفون مكانها

ابوووووي

ابووي يحرمني من زوجي ؟؟

ويخرب بيتي؟؟

انا راضيه فقايد مابي غيره ولا ابي اطفال وانا بعيده عنه

ميييييين اشتكى له؟؟

كنا نقدر نتعالج نسووي شي؟؟

ودموعها اللي مغرقه وجهها المتنفخ من الصياح

زادت........

وهي تشهق من قووه الصياح..
غطت نفسها باللحاف..

وهي تحاول تغطي كل الهموم والصدمات اللي مرت عليها اليوووم...

واللي راح تبقى معها على طووول....
لمار اللي كانت مسويه نفسها نايمه..

وسمعت كل المكالمه..

وقلبها متقطع على اختها....
ماتدري وش تسوي عشانها وبنفس الوقت اخر انسان

توقعت ان يكون له يد فطلاق اغصان هو ابووها..

طيب غريبه ابوي ماكان يدري عن اغصان
ماتوقعت انه منتبهه لاي شي يصير فالبيت ..!!

كرهت الرجال وحلفت انها ماتذل نفسها لاحدفيهم



أبيك (حب) ..
ما ينتهي عشقه أبد ..
وأبيك (قلب) ..
ما يسكنه غيري أحد .



رجع للشقه وهو حده تعبان اول مره يسهر برا البيت لين الوقت ذا
بس كانت الجلسه حييل وناسه..

حاول يفتح باب الشقه مارضى ينفتح..

وهو عاقد حواجبه (علامه المفتاح مو راضي يدخل ولايتحرك؟؟)

نسف غترته على الجمب اليسار...

وطفا سيقارته..

هذا وش فيه مو راضي ينفتح..

وهو منحني يشوف المفتاح زين

عصب ..

بنت االذين سووتها وغيرت كالون الباب بس عشان تطلع

تبي تقهرني وتبين لي ان كلامي مايمشي عليها...

اكيييد جات ممو معقوله لهالوقت برا

علق اصباعه على الجرس ...

وهو ناوي عليها نيييه..

ويتوعدها من قلب............

ريمااس اللي كانت تسمع تعليقه الجرس

بس من التعب موقادره تحرك...

وبثقل وهي تسحب نفسها من بين الاغطيه..

اكيييد هذا زايد راجع...

ابفتح له قبل مايعصب ولاينفجع علي..
بعدماحاولت وهي تمسك بجدران الشقه وصلت
بوجهه مصفر..

وهي لسى حاسه ان الدنيا تدور بس ماتدري من مفعول المخدر اللي حطوه لها

عشان يقدرون يخيطون الغرز الكثيره ولا من ايش!!

فتحت له باب الشقه...

هو معصب ولايتهيا لي...

والله مافيني له..

ارجع لسريري وبكره يصير خير

لفت بترجع..

وجنون الدنيا كله تناقز فوق راسه

من تطنيشها له ..

سحب يدها اليمين..

طبعا مانتبهه لليد المجروحه اللي كانت اليسار
وبصراخ

(على وين العزم ان شالله..لاكلمتك كم مره اعيدلك توقفين وتسمعين باحترام )

ريماس وهي بس تبيه يسكت عشان ترجع للسرير وترتاح
(معليييييييييييش اسفه ..)


استغرب انها ماعترضت ولاعصبت مثل العاده..

وهو لسى بنفس العصبيه (هييييييه انت من سمح لك تغيرين كالون الباب ومخليتني زي الشحاد واقف

برا ..مو منك اكيد رحتي لاهلك وكسرتي كلامي )

وهي موقادره تشوفه زين

ماتدري من الدوووخه

ولا من التعب

ولاحتى الدموع اللي غطت عيونها

وبدون ولاكلمه راحت يمه وريحت راسها على صدره
وحوطت خصره بيدها اليمين السليمه
وحضنته بقوووه وهي تشهق من البكا

ماكان يبي كذا...
يبيها تصارخ حتى لو تكسر على راسه أي شي...

بس ماتكون بهالضعف..ولايبيها تقرب منه هالكثر...

حط يدينه على كتوفها يبي يبعدها..

وهو حاس بكهرباء مشت بجسمه...

ماتحركت ولابعدت ..

وبصوت مبحوح من الصياح(زايد الله يخليك لاتتركني بالحالي وتروح ..والله احتجتلك ومالقيتك)
حس باظافرها تنغرز بكتوفه...

ودموعها تبلل ثوبه وتوصل لقلبه

اللي عمرها ماكان لها...

كلامها هزه
باستسلام وهو مو فاهم القصه لمها لحضنه بزياده

مرر يدينه على يدها...

 
 

 

عرض البوم صور غدووورة   رد مع اقتباس
قديم 14-12-08, 10:20 PM   المشاركة رقم: 67
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 64769
المشاركات: 113
الجنس أنثى
معدل التقييم: غدووورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غدووورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وباستغراب مسك يدينها اليمين الملفوفه وبضمادات
(هذا من ايش؟؟ومتى صارلك)

همست له بكلام مقطع...

مافهم شي كثير
بس اللي فهمه كان يكفي يعورله قلبه

وبهدوء ماكان يحس فيه...

شالها بين يدينه ...

مافهم ليش سوى هالحركه...

بس اللي حسه كان الزمن وقف وهي بين يدينه
ورجع يدور من جديد!!!
حضنها بقووه وكانها شي غالي خايف انه يفقده!!

ناظر فقميصها اللي مابعد غيرته..

والدم مغطيه...

ماقد دخل غرفه النوم من يوم تزوج

الابسرعه واذا كان ياخذ لبسه
ومايبي يفتش باغراضها الخاصه
وبهمس(حبيبتي..وين تحطين قمصانك النظيفه؟؟)

قال لي حبيبتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لايكون من الدوخه يتهيالي
وهي بين يدينه........

حاسه بدفا فظيع ماقد حسته ولاتبي تخرب هاللحظه

مع انها تحس انها بحلم مو حقيقه..

وبصوتها الناعم اللي يدخل القلب(مايحتاج انا ابدل بس انت اتركني)

تنهد (رجعنا للعناد؟؟؟)
نزلها بشويش على السرير..

وفتح اول رف بالدولاب

وعيونه على لبسها الكثير(ياويلي منكم يالحريم وش هالملابس تكفي ديره)

بابتسامه كسوله من شفايفها(هذا كله عشانك)

طنش كلمتها مع انها اثرت فيه
وهو يسحب استر قميصه لقاه....

حطها قريب منها وراح للحمام**وانتوا بكرامه** اللي موصل بسيب صغير

لغرفه النووووم..

انصدم وهو يشوفه كان مصمم بطريقه غريبه

وكله درجات الاحمر الغامق...

الجدران والسقف كله ملصقه عليه قلووب بارزه

والارضيه كلها جورري احمر طبيعي
خرابيط حريم بس داخ عليها..
مايدري متى امداها تسوي ذا كله

وهو يرجع اكمام ثوبه لورى
عبا البانيو موويه دافيه..
نثر عليه من الرغوه اللي لقاها قريب منه
شغل الفواحات ....
والشمووع

راح لها وشالها ولا اهتم لاعتراضها وبابتسامه حلوه
(يالله جا وقت الشور ياسندريلا)

ابتسمت وهي بقلبها خايفه

لاترجع سندريلا لاصلها قبل حتى ماينتصف الليل

فتحت عيونها تبي تحفظ كل لحظه بقلبها لانها عارفه انها ماتكرر

وبهمس(والامير على وين بيوديني؟؟)

وبابتسامه وهو حاضنه له بقوه
(اممممم ماراح اخذك حوبي لمكان بس عشان تاخذين شور وترتاحين)

دخلها الحمام *وانتوا بكرامه* وطلع ولافكر يغامر وينظر فيها

وهو جالس وحاضن راسه بيدينه
ياربي انا وش صاير فيني ..

صح انها انجرحت وانا ماكنت فيه

بس عادي مو ذنبي انها مانتبهت لنفسها!!

وحتى صحون ماتعرف تغسلها!!

حاس اني بحلم مدري وش نهايته؟؟!

بصعوبه لبست ...

طلعت له وعلى وجهها ابتسامه شكر

نشف فمه وهو يناظر فيه

غطى فمه بيدينه ........

يارب السما والارض

هذي بتذبحني بحلاها وبابتسامته

طلعت له قميص على بالي ساتر

بس طلع عليها فتنه ...

وبابتسامه تعب وهي تندس تحت الاغطيه (مشكوورعمري ماقصرت!!)

ببساطه نامت من التعب..

جلس جمبها والافكار توديه وتجيبه..

وهو يناظر فيها وهي نايمه

خق عليها..
ابتسم وهويردد هذي القمر مرتي!!
بس مايبي يلمسها!!
يبيها ترجع لاهلها مثل ماخذها

هو معاهد نفسه مايلمس الاحبيبته مها
قطع عليه تفكيره اذان الفجر...

بعدماصلى جهز بصينيه فطور بسيط...
بس تعب فيه حيل

حط الصينيه على كرسي التسريحه

وانحنى يحرك باصابعه ارنبه انفها...

يبيها تصحي...
وحس بطعم تعبه وهو يشوف تصحي وتبتسم احلى ابتسامه شافها بحياته

وبهمس(صبااح الورررد)

ابتسم وهو سرحان فيها(يسعدصباحك سندريلا)

جلست وهي تحاول تستوعب

جا الصبح واميرها لسى جمبها

وعيونها على الصينيه وهي تحاذر بكلامها ماتبي تغلط زي العاده(مشكوور ليش تعبت نفسك)

من امس مانام وتعبان حده

حتى ثوبه ماغيره
ومايدري متى بيوقف من هالغباء اللي يسويه..!

مو معقوله هاذا كله من تانيب الضمير
تذكر الكاسيت اللي كان بجيبه
واللي قبل مايطلع من بيت اهله عطته اياه مها

بابتسامه حلوه قلبت كيانه...

وقالت له انها مسجله له موسيقى رايقه ورومانسيه تبيه يروق عليها ويتذكرها فيه

يعشقها..

وبحياته مادق قلبه الالها..

بس مايدري وش يصير له وهو قريب من ريماس..

حط الكاسيت بالاستريو

والموسيقى الناعمه حضنت الجو بلهفه

وداعبت اذانيهم..

راح لها والشي اللي كانت متمني يسويه لمها حبيته
سواه لها..!!

سحبها بهدوء..

وهو حاضن خصرها..

ومنحني عليها رغم طولها الا انها ماوصلت لاطول من صدره

صاريتمايل وهي بحضنه...

تفجرت مشاعره بس ماتخيلها الا مها..!

وريماس رغم ان قلبها يضرب وبيطلع من ضلوعها

الا انها مستغربه ويمكن حاسه ان هالتغيير بس تانيب ضمير

وهي تبيه كله لها!!!

وبهمس (زايييد هذا كله..)

قاطعها وهو يحط اصابعه على شفايفها يسكتها

وبين شعرها همس 0( هممم ارتاحي ...واسترخي ولاتفكرين غير فيني)

يشووف اشعه الشمس ..

تبان من بين الستاير
وكانها مستحيه تخرب عليهم
هالجوو والتقارب اللي اول يصير بينهم..

بس لازم تطلع ويبدا يوم جديد
وهو بنفسه مايدري وشلون اليوم الجديد بيكووووون!!
نوووقف لحظهـ حداد على اهم الاحداث اللي صارت لابطالنا
بعد اربعه اشهر وعشره اياام ........
بالضبط لين انتهت فتره حداد ام سعووود...

*****اغصاان صارت انسانه ثانيه ..منطويه على نفسها ولاتحتك باحد
حتى محاولات لمار انها تغير لها جو من اللي هي فيه مانجحت ..
الشي الوحيد الجديد انها اشتغلت سكرتيره بمؤسسه خيريه..وعايشه على الذكريات بس****


******ريماس علاقتها كالعاده مع اهلها سطحيه...وحياتها متقلبه كنها امواج بحر هايجه
اسبوع رومنسي ويجنن ماتمناه يخلص مع زايد ..وشهر ماتشوفه ويتهرب منها يحاول مايجرحها

بس سرحانه وجفاه معها يذبحها*********

*******مرزوقه نفس جووها شباب ومكالمات واستهتار بس زادت بعد ماعرفت الجراره **التشاديه العامله بالجامعه**
لانها كانت تعرف على مختلف اشكال الشباب وطبقاتهم***

***هيووووووف تركت بيت خالتها بعد هواشها المره اللي فاتت مع سعود ولاعاد اهتمت فيه ..
وصار كل همها تروج المخدرات وتكسب منها...وياكثر الاشكال اللي مرت عليها****

**فزاع وهو عايش بعالم جديد ومبسووط حده مع مدى اللي كل يوم مرابط عندهم..
وكل يوم ياخذ هواش من جدته على جياته بس يطنش عشان عين تكرم مدينه ولاكان حاس بالاحاسيس الجديده اللي تنولد بقلبه!!**


سعوود بطفش وهو ينزل غترته فالصاله...
ولاكبر خواته اللي ماتعدت 14 من عمرها

(امي وينها؟؟ابفهم وين راحت مالهايومين مخلصه حدادها!!مسرعه على الطلعه؟)
اخته براءه وهي تجلس جمبه على الارض (مدري جا خوييك اللي دايم يجي وطلعت معه!!)

عقدحواجبه وهو يناظر فيها..

خويي اللي دايم يجي؟؟

اكيد قصدها سيف...

بس غريبه وين يكون موديها

والله ياحليله سيف قايم باهلي حتى وانا موجود

من جد رجال سنافي واخو دنيا..

وبابتسامه لاخته...(طيب سوي لي شاهي ..بس ضبطيه من يوم راحت هيفا ماعاد ذقت شاهي زين)

اخته راحت للمطبخ تسوي اللي يبيه..

مابينهم سوالف ..

اللي تعرفه انه اخوها الكبير ولازم تحترمه وتطيعه

<<بعد ساعه

ونص ابريق الشاهي خلص
دخلت امه والابتسامه شاقه حلقها...
ماكلمته كارهته حيييل...
وكيف تحبه وهو سبب موت زوجها
نزلت عبايتها وبرود(سسسسسسسسسسلام)

طاحت عين سعوود وهو يشوفها..

بجلابيه جديده ومكياج كامل....

وريحه العطر ماليه المكان من دخلت

وهو عاقد حواجبه بعد ماحب راسها(يممممه وين كنت؟؟)

امها وهي تحط رجل على رجال وبابتسامه(كنت مع سيف)

سعود ماعجبه طريقه نطق امه لاسم سيف
مايدري لييه حاس فيه شي غلط!!

لوبتروح معه سوبرماركت ولاسوق مايحتاج انها تلبس وتكشخ

بهالطريقه!!

وبصوت واطي وهو ينزل فنجال الشاهي من ييدينه(ويين يمه كنتم؟؟)

قطعهم صووت سيف..

(هاااه حياتي جهزتي ولاباقي؟؟)

سعود والدم يفووور براسه

صح انه معتبر سيف مثل اخو ه وامه مخليها ام له
بس مو بهالطريقه..

يدخل بثقه ولا هي بدون عبايه ولانتبه لكلام سيف اللي قاله..

وبعصبيه(سيف انهبلت وانت داخل بدون احم ولادستور منت شايف امي جالسه بدون عبايه)

سيف والابتسامه شاقه وجهه..

راح جمب ام سعود وهو يحوط كتفه بيدينه (وليش تلبس عبايه مافيه احد غريب)
















سعوود بنرفزه (هييييييه انت تركت زودتها..قلنا امي بحسبه امك بس مو معناتها

انك تشوفها وهي كذا)

سيف وبابتسامه تجنن لام سعود(لاهاذي مو حسبه امي...هاذي صارت حبيبتي وزوجتي)


سعوووووود وقف الدم بعروووقه


يحس انه بحلم مو واقع


ذا الخبل وش يخربط...

وهو يشوف امه تمرر يدينها على وجه سيف

فار الدم بجسمه


طوول الوقت وهو معتبر سيف اكثر من اخوه


وبطيبه قلبه دخله البيت وثق فيه

ولاعمره شك بشي هو وين كان عشان ماينتبه لهذا كله


وبصراخ سحب سيف من ياقه ثوبه

وصار يصقع ظهره بالجدار

(يالكلـ................


وش تقول وين كنت انا هاذا جزاي ياللي ماتخاف الله )

وبهستريا تكلم مايدري وش قال

ولاوش خبص بس حاس ان مافيه كلمه توصف صدمته

امه ركضت وهي تحاول تبعده عن سيف

وبصراخ

(خل زوجي بحاله ماسوى لك شي ولاصارت امك بصدق تعال تكلم واعترض )



يحس الدنيا تدور فيه

وشلون لاصارت امي

هاذي وش تخربط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



**هل بيعرف سعوووود حقيقته وشلون مو امه؟؟؟


وش بيسوي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




ابعرف توقعات الكل


واتمنى تعجبكم هالبارتين

وقرايه ممتعه

غدير الحربي ^_^

 
 

 

عرض البوم صور غدووورة   رد مع اقتباس
قديم 15-12-08, 09:47 AM   المشاركة رقم: 68
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 101279
المشاركات: 1,968
الجنس أنثى
معدل التقييم: جوودي1 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 48

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
جوودي1 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الحمدالله على السلامه غدورررهـ

وتسلمين على البارت

بس صدمه ان سيف يتزوج ام سعود قويه شوي

وش راح تكون ردت فعله بيترك البيت شي اكيد

بس متى راح يعرف اهله وان صاحبه فزاع اخوه ..؟؟

ننتظررررررك في اقرب وقت غدوووووووره ..

 
 

 

عرض البوم صور جوودي1   رد مع اقتباس
قديم 15-12-08, 03:28 PM   المشاركة رقم: 69
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2008
العضوية: 102916
المشاركات: 118
الجنس أنثى
معدل التقييم: دانة الحمادي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
دانة الحمادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته



هلا بالغلا والله


ومراحب قد الكون كللللللللللللللللللللللللله


الحمدلله على السلامه


الحمدلله الي تطمنت عليكي.. عساها ما تنعاد غيبه



شاااااااااااااااااااااااكره للاهداء الرائع


ربي لا يحرمني منك يا ذوووووووووووووووق




غدوره مو كأن البارتات قصار؟!!! << يبيلك تصفيق


غدوره علمنا من مصادر موثوق بها اني راح تنزلي 10 بارتات اهداء لي


صدق اختي؟!! <<مصادرك يا حبها للكذب


هههههههههههههههههههههههههههههههههههه



احلىتحيه لك يالغلا.. عايشه في جو مع الابطال




عموما نجي للابطال



ريماس.. مبسوطه للاحداث الحلوه الي عايشتها مع الغبي زايد


زايد.. غبي ماعندي شي يوصف غبائه.. ماهو عشاني احب ريماس


بس وضع مها شي مقرف ويعصب صراحه


اغصان.. ياحبي لها.. متعاطفه معاها كثير.. سمعت عن قصه حقيقيه مشابهه لها


قايد.. حاااااااااااارق اعصابي من جد.. يحسسني ان الرجوله انتهت.. ترك ابو زوجته يخرب بيته وهو واقف يتفرج.. ليه؟!! يقول لك عشان ماحد يقدر عليه
سؤال.. دام الي اغصبه ابو اغصان عشان يطلق.. امه ليه كانت سعيده وقت الي كلمتها اغصان؟!!!



سعود.. غموض * غموض.. ساعات اشطح بخيالي واقول انه اخو ريماس


ام سعود.. ونعم الام الصراحه طالعه من الحداد ماصار لها يومين
وعلى طول طايره تتزوج واحد شكله ما دخل العشرين

تبين الجد غدوره.. ما قد سمعت احد سواها بالخليج

عموما ما ابي احكم احتمال في شي محنا عارفينه.. القصه لسا ما بانت خيوطها


عجبني حييييييييييل وصفك


وصفك للجده وهي تلم الفراغ.. من جد وصف حلو


لازالت هالعاده بالجدات.. ما اعرف سرها ولا اساس وجودها



















سلمت يداك.. تعيشيني في جو حلو حلو حلو حلو حلو



ربي لا يحرمني منك ياذوق


شاااااااااااااااااااااااااااكره اهدائك.. اسعدتني ربي يجعل حياتك سعاده وفرح



غاليتي انتظر البارتات الجايه بفارغ الصبر



احلى تحيه

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة دانة الحمادي ; 15-12-08 الساعة 03:42 PM
عرض البوم صور دانة الحمادي   رد مع اقتباس
قديم 18-12-08, 12:01 AM   المشاركة رقم: 70
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 63902
المشاركات: 1,376
الجنس أنثى
معدل التقييم: ميثان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ميثان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غدووورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




غدير يعطيك العافيه اجزاء بلمره راائعه وممتعه بحق ابتداء من الجده اللي انبسطت
بزياره فزاع لها

واللي مع زيارته الظاهر نسيت تشددها مع مدى في حكاية الغطا وهي دائما ناشبتلها
غطي لا تفضحينا في خلق ربنا

في البدايه اعتقدت ان عزام مو ولد شرعي وانه سبب كره الجده لـ ام فزاع
لكن مع سؤال الجده المتكرر عن عزام وانها تغليه وتعزه شطح بخيالي انه يكون ولد النايفه
او ابن شخص عزيز حيل عليها وام فزاع نسبته لها و لزوجها


فزاع في البدايه الجمته الصدمه كون مدى طلعت بنت خالته
والظاهر لحد الان مو مستوعب انها بنت خالته مو خويته عشان يفلها معها

وزي ما قالت مدى


اقتباس :-  
اتوقع ان السعودي يسوي مصيبه لو طلعت وحده من اهله كذا..



تعجبني شخصية فزاع صحيح داشر بس يهمه انه ما يلعب بـ اعراض الناس لان مثل
هالامور دين يوفى من اهل داره
وكيف حتكون ردة فعله لما يعرف انها تعسل ...؟؟؟

هيفاا وسعود وحب من طرف واحد
ومهما كانت ياسعود نظرتك لـ هيفا وانها مثل اختك لابد انك تراعي حكم الدين والعادات
اللي تحكم وسطنا مو كل شوي ناطلها وهي بدون حجاب
خلي عندك شوية كنترول خصوصا وانها عندكم وخادمتكم احترم وجودها على الاقل


ام سعود !!!!!!!!!
سيف الورع مره وحده , خير ياطير ايش صايرلها
حركتها ذكرتني بجيران لنا صارت لهم نفس السالفه هم ناس فري شويه

المهم ولد جارتنا عمره 25 سنه اتزوج بنت خالته مديره مدرسه عمرها فاق 45 عاما ً
قلت يمكن حابه تمارس الامومه
قالولي شبعانه امومه اكبر عيالها 28 سنه
صراحه استغرب ايش تبغى فبزر والبزر ايش بيحصل عندها





ريمااس الظاهر انها تميل لـ زايد بس تلبس امامه قناع النفور والتمرد حفاظا ً على كرامتها
لكن وهي دايخه و بوادر النعاس عليها تخر الاولي والتالي
تذكرني ببعض ناس ^_^

يمكن تجاهل اهلها لها قوى عين زايد عليها
وضاري اخوها المفروض يطمن عليها خصوصا وهو عارف ان زايد مجبور عليها











غدير
كل جزء احلى من الثاني في احداثه ووصفه
وبداءت احداث كل جزء مبنية على احداث الجزء السابق يعني مافي احداث
عشوائيه ما تخدم القصه

يعجبني كثير وصفك لحال الشخصيه واللي يدعم الحوار كثير مثل

وضع فزاع اثناء دخول مدى
حركة الجده وهي تكنس تحتها الآ شيء عن جد ضحكت من قلب على ذي الحركه الازليه
حال مدى وهي تخبر الجده بجية فزاع
ريماا وهي على المجلى .. . . . .. ومواقف كثير

ماشاء الله عليك متمكنه كثير من ذي الناحيه وعندك قدره لـ ايصالها صوره حيه لذهن القارئ

يعطيك العافيه غدير وعذرا ً لتاخير جهازي علق وعلقت برامجه ودوبه اتصلح






 
 

 

عرض البوم صور ميثان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء, تأليف غدووورة, رواية قلوب محطمه باحضان المجهول, غدووورة, قلوب محطمه باحضان المجهول
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:32 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية