لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-10, 01:16 AM   المشاركة رقم: 401
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مَلكة الحرْف المُخمَلي


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 71938
المشاركات: 880
الجنس أنثى
معدل التقييم: هذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1769

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
هذيـــآن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : هذيـــآن المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 



َم ـشْهَدْ ’ "6" ’ :-



تٌريدين .. أو لآ تريدينْ
إِنْ الأنوثهْ مِنْ علمْ رَبيْ
وَ لو كنت أملكْ خآرطَة الـ طَقسْ
كُنتُ ... قرأتكِ
سطراً ... فَ سطراً
وَبراً .. وبحراً
وَ نهداً .. وَ خصراً
وَ كنتُ تأكدتُ من أي صُوبْ ..
تَهُبُ ريآحْ الجنوبْ
ومن أي صوبْ
تهب ريآح الشمآل....!!!




أيقظهآ الفزع بِ أنامله الحآده .. المزعجه .. فَ سرعآن مآ أن رمت تلك ملآءآت ..
نظرت لـ من هو بِ جآنبها فَ لم تجده .. إستقر بهآ الغضب ..
وكأنها جماداً ترقد بِ جآنبه .. أتى ليلة البآرحه دون أن ينظر إليهآ ..
وهآهو يستيقظ دون أن ينظر لهآ حتى .. ولآيشعرها بوجوده ...
أخذت تبكي بِ قهر .. بِ ألم ..
وتبتلع تلك غصآت بِ شرآهه ..
تُحس بِ كرآمتها قد أدميت .. وبِ أنها لاتعدو تحفةً فنيه .. أراد لهآ أن تأتي هنآ
وتًحبس بين هكذآ جدرآن .. وبين هكذآ ألالآم ..
لآيحبها نعم .. إنه لآيحبها .. يريد أن يذلها أكثر و أكثر (مسحت تلك سيول بظآهر كفيهآ )
يريد تلك دميةً حمرآء..
هي لآتزآل بِ عينه تلك طفله مدلله .. لآترتقي لِ ذآئقته
بل وأكثر .. هيَ مرهونةً بِ عوآطفه ورغبآته الشهوآنيه الحيوآنيه
إن أرآدها ألبسها تيجآن الدلآل
وإن لم يردهآ .. رمى بها بِ متآهات العذآب
سحقاً لك .. ولي .. ولذلك حب لازلت أعتمره واتقي به
كمن يتقي بالحصى عن حرآرة الشمس
وهكذآ ... حدثت نفسهآ بِ ألم و كثير وجع .. ترتجف على تلك ملآءآت ..
تتخيل يد أمها الحآنيه .. وتشتآق نظرآت حسون الدآفئه المشجعه
تهآدى اليهآ صوته بِ الأسفل .. لآيزآل هنآك
س تلقنه درساً نعم .. سَ تكون هيَ هذه المره من يسدد له صفعة الوجع
وعلى أجنحة هكذآ غضب وتهور .. كآنت خطوآتها .. على عجآله تقدمت لِ دورة الميآه . وأخذت تغسل محيآها وهي ترى ذلك إحمرآر يعتلي أنفها الصغير وأحدآقها .. و وجنتآها البيضآوان ..
ذهبت للتسريحه الكبيره وشدت شعرها للخلف .. إنتقلت أنظآرها لذلك ردآء فشل بِ مهمته البآرحه .. خلعته دون أن تفكر أكثر .. إتجهت للدولآب الكبير وأخرجت ذلك جينز ضيق وارتدته مع بدي أسود
نعم فَ مزآجها سودآوي اللهجه والفعل .. لآيقبل غير الاسود شعآراً له
فتحت البآب بِ قوه .. وعلى نبرآت صوته الضآحكه .. بدأت تخطو خطوآتها الغآضبه وتردد
سحقاً لك .. أنا اكتوي بِ نيرآني وانت تتجآذب الضحكآت معهن
على وجه السرعه نزلت السلآلم لِ تجده ف الاسفل وآقفاً
صرخت بلا شعور منهآ ولا أدنى تفكير
:إنت وش ؟؟ بفهم ... وش مخلوقن منه
مآتحس .. مآفيك ذرة إحسآس ولا رجوله
إلتفت إليها بِ إستهجآن
ولكنهآ لم تعره أدنى إهتمآم ... فقد بدأت بِ قذف تلك حمم بركآنيه متسآرعه من شأنها أن تطفيء نيرآنها
:إي أنت .. لآتطالعني وتسوي نفسي موب دآري عن شي
ي شيخ الله لايوفقك .. ولآيحلك ولايبيحك
كآنك دمرتني .. عذبتني ... ورب السمآء خالق الكون ان صآر فيني شي
السبه انت وهالحيه عبير من ورآك
الله يجمعكم بوآدي واحد انت وهي ... قل آمين
لم تكن تعي شيئاً من حولها .. لـ أول مره ب حيآتها تنفجر بِ غضب .. وتتلفظ بِ هكذآ ألفاظ وتتشح هذه شخصيه تهوريه ..
نظر اليها بشزر وصرخ بها قائلاً وهو يرتجف غضباً
:فووووووووووووق يلا .. ماتشوفين الرجال قداااامك؟؟؟
وكأن بِ المآء البآرد قد أغدقها من هول الصدمه .. إنتقلت بِ أنظآرها للأمام لـ ترى عبدالكريم منكس الرأي تدآعبه إبتسآمات السخريه
وضعت يدهآ على فمها ..
:ماتسمعين انتي (تقدم إليها خطوتآن) اقول فووووق
عآدت ادراجها .. تتعثر حيناً .. وتتخبط حيناً آخر .. ي الله ...
ردتت بِ دآخلها(ياااااااااااااااااااويلي من مشعل)


........................


رؤوساً صغيره منكسه .. ترتدي السوآد .. وتتقآطر حيآءً وكثير خوف بِ آخر المركبه
صوت جهوري يردد
:مآتسمعون؟؟
وش جآيبكم مع الرجآل؟؟ وليه تكذبون على تركي آنه سآيق
طيحتوا وجيهنآ مع الخلق ...
ليه هاتوا سبب
أم عبدالمحسن ضآحكه
:الله لايوريك هبآل بنآت .. كله من ذي النتفه دلال جننتهم ..
:مآلها دخل دلآل يمه
نطقت بهآ شوق لاشعورياً
عبدالمحسن بِ صوت منخفض
:وتدآفعين عنها بعد انتي وهالوجه ...
انفجرت مرآم ضآحكه وهي تعلم سبب الدفآع عن دلال
:وتضحك الثآنيه بعد .. (ضرب كفيه ببعضهما البعض) شر البليه مآيضحك والله
تهآني وهي تمد يدها من نآحية زجآج النآفذه لِ تلآمس بِ رجآء ومدآعبه كتف عبدالمحسن
:حسون واللي يهدآك هي كلها هالمره ومآبيعيدونها مرتن ثآنيه
وبعدين خلهم يستهبلون .. مآوقفت عليهم
:تهآني ..
قآطعته لـ محآولة اضحآكه
:من اللي أمس سحب الكرسي للحرمه اللي قدآمنا والعذر احسبها انتي؟
:انفجر ضآحكاً
:والله العظيم وبالله الكريم احسبها انتي ههههههههههههههههههه يآغيرة الحريم بس
تعالت الضحكآت بِ المركبه .. وقالت شوق بِ تشفّي
:إي إي طلعي الفضآيح .. موب بس حنآ اللي شسمه
:شسمه آجل (رددهآ عبدالمحسن مقلداً نبرتها وصوتها المبحوح)
سآد الهدوء بِ تلك مركبه .. إلا قلب وآحد .. لم يعهد الهدوء منذ أن فآرقتهم أمل
يتأمل حآله الآن .. وحآله عندمآ جآءت أمل معهم
كآنوا بِ مركبتآن وكآن يتأملها بِ وفير الحب من تلك مرآة أماميه ..
والآن .. هم بِ مركبة وآحده .. وهي بدلا أن تحتويها آنظآره
بآتت تحتويهآ أنظآر ولمسآت وهمسآت رجل آخر لايعرف قيمتها ولايقدرها حق قدرها
رفع أنظآره للسمآء وتمتم
: يارب خلص قلبي منهآآ


.............


أقدآم عند البآب الخشبي .. تكورت على نفسهآ بِ خوف وذعر ..
فتح البآب على مصرآعيه ..
نظرت إليه بِ رجآء وكثير خوف
بآدلها نظرآت الغضب ...
تقدم إليهآ بِ مهل وقال
:إنتي وش سويتي ؟؟ وش هـ الجنون اللي رآكبك ؟؟ هآه
: أ أ نآ ..
:إنتي وش .. تكلمي .. إنطقي ...
:أنا كنت زعلآنه .. كنت متضآيقه (تتأتيء وتتعثر بِ الحروف)
:زعلانه من وش هآه؟؟
وش سويتلك أنا؟؟
جيتك آمس ولا حتى لمستك
صحيت الصبآح ولا حتى قربت لك ..
وش تبين أكثر من كذآآآ
إن جيتك قلتي وخر عني
وان صديت عنك نزلتي تهآوشين وطلعت جنونك .. هآآه؟؟
تكلمي .. لآ تجننيني لآتسكتين
:مآبي شي
تقدم إليها وفي عينيه ألف معنى ومعنى
:إلا تبين .. وأعرف اللي تبينه زين .. وبتحصلينه
:صرخت بِ خوف ورجعت للخلف .. حتى ارتطمت بِ السرير من خلفها
:مآآآآبي شي والله وخر عني
:منيب موخر ..
:مشعل ..
:انتي خليتي فيهآ مشعل ؟؟ (أخذ يفك آزرار ثوبه ) مآخليتي فيها شي
:مشعل افهمني
................................




وهنآ إِنتهىْ الجزءْ الـ حآديِ والعشرِينْ
على أملْ أن يصل لِ ذآئقتكم ..
بوركتم أجمع
محبتكم/ هَذَيآنْ

 
 

 

عرض البوم صور هذيـــآن   رد مع اقتباس
قديم 03-07-10, 01:39 AM   المشاركة رقم: 402
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157113
المشاركات: 1,181
الجنس أنثى
معدل التقييم: البنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاطالبنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 108

االدولة
البلدAustralia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البنت العنقليزية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : هذيـــآن المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

.......
السلام والرحمه
اخبارك.. هذيان
عساك بخيييييييييير يابعدي~

تسلمين ع البارت ماقصرتي~
الا صدق
اللحين هدى سبق لها الزواج وبرضوو عندها ولد...
ولاهي ارمله او مطلقه..؟؟؟؟

.................

تصدقين استانست لحمد كثير بهالبارت
انو ام حمد ماعارضت انو ولدها يطلق عبير .... وتخطب له شووق....

صدق انا لا شوق ولا عبير.. مااعجبتني شخصيتهم
بس يكفي انووو شووق مهيب خاينه مثل عبير
والمصيبه مازالت تبغى تحاكي مشعل..؟؟
.......................

امل.... ايش هببتي يابنت الله يستر
بسسسسسسسس




 
 

 

عرض البوم صور البنت العنقليزية   رد مع اقتباس
قديم 03-07-10, 01:50 AM   المشاركة رقم: 403
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مَلكة الحرْف المُخمَلي


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 71938
المشاركات: 880
الجنس أنثى
معدل التقييم: هذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1769

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
هذيـــآن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : هذيـــآن المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فريال مشاهدة المشاركة
  
هذيان لقد وصلتي بنا فعلا الى حد الهذيان
ما هذا الابداع ما هذة المشاعر التي تلامس القلب
فلا تعطيه لحظات من تامل بل تخترقه دون رحمة
بالفعل يصعب على صف الكلامات بتتابع فانا ممن يتابعون بصمت
لكن لي كل الشرف ان تكون كلماتك من فجرت الكلمات في واطلقت يداي لترص لكي كلمات الشكر على هكذا ابداع و هكذا روعه.

تقبلي مروري



حيآك ربي ي حبيبه

الابداع يتدلى من نآظريك والرب

وكل الشكر لكِ لهكذآ توثيق ي غاليه

جد ممتنه لك

ودثآر فخر .. تلك كلمات منحتني اياها

اتدثر بكريمها من وقت لـ آخر

وبِ انتظارك الجزء القادم ...

عوفيتِ

 
 

 

عرض البوم صور هذيـــآن   رد مع اقتباس
قديم 03-07-10, 01:54 AM   المشاركة رقم: 404
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مَلكة الحرْف المُخمَلي


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 71938
المشاركات: 880
الجنس أنثى
معدل التقييم: هذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1769

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
هذيـــآن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : هذيـــآن المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اللوتس الفواح مشاهدة المشاركة
   السلام عليكم ورحمة الله


كيفك اختي هذيان

الله يجزاك العافيه ياقلبي اتحفتينا بارتين رائعين

حمد :ووقع بين نارين نار الزواج من عبير وهو الآن نادم

ونار الحب الذي وقع فيه وتعلقه باشواق

وتستاهل عبير نغزات حمد لها وانه كشفها وهي تهذي فيه

واعتقد انها ماتستاهله

مشعل : يارب ترجع لعقلك وتخلي حركاتك وتعوض امل وتنسى عبير

واتوقع انه راح يحسن معاملة مع امل وبترد تحبه زي اول

داك تركي : وهناك امل يلوح في الافق انه ممكن يحب هدى وينسى امل


عبير : انتقم الله منك وخلاك تحسي باحساس امل عندما اردتي سرقة مشعل منها ؟ فهل احسستي بنار الغيره

اشواق : ياقلبي عليك طحتي ولا احد سمى عليك وحبيتي حمد

وهذا ليس بيدك اتوقع في النهايه انكي من سيفوز به



دلا : ياحلوها ها البنت وحلو فرفشتها ومرحها

ام حمد : لماحه وذكيه وتكفين زوجيه من اشواق

نايف : سبحان الله من دق باب الناس دقوا بابه

ايمان : رميتي بنفسك الى التهلكه الله يهديك لقد جلبتي لنفسك الفضائح فهل هو عقاب من الله سوف ننتظر نهايتك

خالد : جار ام نايف الله يكون بعونك وانت ترى طيف الحبيبه يسقط امامك متلوث بالوحل

امنايف : ادعي الابنك بالهدايه عسى الله ان يتوب عليه






وتسلمين غاليتي هذيان وفي انتظارك الخميس ان شاء الله




دمتي في حفظ الله



وعليكِ منه وفير السلآم ايتها اللوتس

جدُ سعيده بِ مرورك ي حبيبه

تأملت ذلك تحليل لكِ بِ عين التامل والاعجاب

سرتني وجهة نظرك كثيراً

..

ك عآدتي انتظر هطول كلماتك بِ الجزء الجديد

لاتحرميني اياه

لك من الود اكمله

 
 

 

عرض البوم صور هذيـــآن   رد مع اقتباس
قديم 03-07-10, 02:00 AM   المشاركة رقم: 405
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مَلكة الحرْف المُخمَلي


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 71938
المشاركات: 880
الجنس أنثى
معدل التقييم: هذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييمهذيـــآن عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1769

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
هذيـــآن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : هذيـــآن المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طيف الأحباب مشاهدة المشاركة
   مساء الورد

روايه رائعة مع اني من اكثرالناس الي يكرهون الاختلاط المباشر والغير مباشر

تمتاز الروايه ان اكثر الابطال اكثر من علاقه


مشعل متزوج امل والقلب مع عبير كيف تجي هذي انانيه من مشعل حتى يوم بغت تشوف حياتها كانت اول عامل هدم في حياتها الجديده

ما ادري مين مفروض ينلام مشعل الرجل العاقل والا عبير الي ربها عوضها لكن تبطرت على النعمه وبيجيها يوم

امل ما حبيت منها تخاذلها التردد ليش ابدي حياه جديده عندك فيصل هو الي بيثبتك في حياة مشعل لأن مالك خيار ثاني غير حياة مشعل
وولدك دافعي عن مملكتك وحياتك الي فات مات
وعبير كانت جبل صعب تخطيه كان في طريق سعادتك لكن جات من الله وهده استغلي الفرصه وعيشي حياتك

حمد من الأول وهو قلبه قارصه من عبير وكل يوم يتضح له شي يثبت نظريته

عبير اما انها تترك الماضي الاسودبكل مافيه وتعيش مع حمد حتى لو حصلت على السعاده الي تبيها

او انها تنسحب قبل لا تخسر اكثر

حمد الخطيبه عبير والحبيبه شوق اتمنى انه ما يستعجل في بتر العلاقه بينه وبين عبير الا اذا ثبت له انها وحده لعابه
هو يحق له انه يتزوج انسانه مستقيمه ماهو وحده مثل عبير لكن صار الي صار ياليت يتعدل وضعهم

عبير نشوفها من زاويه محايده امل تزوجها مشعل وانلغت من حياته برغم كل الي سوته

وخطبها حمد وطلعت لها شوق با الوقت الضايع ياليت ينلقى لها حل حقيقي ها المشكله عبير ظهور شوق مقابله ظهورك الاول بحياة مشعل مع فرق الافعال

تركي ما اشوف هدى مناسبه له ابدآشخصيتها غير حتى لو انجذبو لبعض
تركي تعب في حياته وهدى ماهي العوض بعد الي مر فيه

ايمان قبل فتره وحده تقولي دخلت على عيالي وهم يضحكون عيالها با الثانوي تقول لما شافوني تخربطو وقبل يسوون اي شي صرت قبال الجهاز
عيالها اعمارهم 15و16يناظرون على بنتين اشكالهم صغيره يعني باين انهم مراهقات لابسات براقع ويرقصن على الهواءمباشره قدام امم من الناس تتفرج ولما عاتبت عيالها قالو ا حنا وش دخلنا ما قلنا لهن يدخلن ويرقصن هن يعرضن حالهن وين اهلهن عنهن بجد صدمه وين الأهل
مبدعه هذيان ننتظر القادم بشوق



مسآئك وصبآحك على حد سوآء يمتآز بِ عذوبه توآزي حروفك ي غآليه

حيآك الرب بيننآ

وشرف كبير لي أن حآزن روآيتي المتوآضعه على آعجآبك

رد مشبع .. بل رد تغلغل بي وأخذ مني مآ اخذ

قرآءه للاحداث من وجهة نظرك جدُ خلابه

والان نأتي للتعليق على البعض مما تفضلتِ به

أولا / أمل نموذج للكثير من الفتيات العربيات الواتي لايملكن عنصر الدفاع عن بيتهن بل الاستسلام لدى اولى المشاكل .. وللاسف يتواجدن من هن على شاكلتها واكثر

حمد وعبير // كفاها المولى شر قهر الرجال واتمنى ان لاتصل لمرحله تقهر بها حمد .. فالانتقام حينئذ جد مؤلم


ايمان// كثير من يمتهن مهنتها للاسف ..

هل هو غياب الوعي؟؟

غياب الرقابه؟؟

غياب الوازع الديني؟؟

او غيابهن اجمع

الله وحده اعلم ...

بوركتِ من مرور ... وبِ انتظارك الجزء القادم ي حب

 
 

 

عرض البوم صور هذيـــآن   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبه زفرات السنين, خطوات لثمتها افواهٌ شيطانيه, روايه اكثر من رائعه للكاتبه زفرات السنين, روايه خليجيه, زفرات السنين, قصه خطوات لثمتها افواهٌ شيطانيه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t76455.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط±ط³ط§ط¦ظ„ ط±ط§ط¦ط¹ظ‡ ظ…ظ† ظˆط­ظٹ ظ‚ظ„ظ… ط§ظ„ط¯ظƒطھظˆط± This thread Refback 13-08-14 05:21 PM
ط±ط³ط§ط¦ظ„ ط±ط§ط¦ط¹ظ‡ ظ…ظ† ظˆط­ظٹ ظ‚ظ„ظ… ط§ظ„ط¯ظƒطھظˆط± This thread Refback 30-07-14 06:45 AM


الساعة الآن 05:47 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية