لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-08-08, 12:08 PM   المشاركة رقم: 96
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 89214
المشاركات: 8
الجنس أنثى
معدل التقييم: بنووووتة ليلاس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بنووووتة ليلاس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الدلال Q8 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يسلمووووووووووووو يالغلا
مشكورررررررررررررررررررة ولاتطولي علينا ................... ننتظرك

 
 

 

عرض البوم صور بنووووتة ليلاس   رد مع اقتباس
قديم 31-08-08, 05:29 AM   المشاركة رقم: 97
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 93654
المشاركات: 1
الجنس ذكر
معدل التقييم: -lubna- عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
-lubna- غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الدلال Q8 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يلاااااا بليـــــــــــــــــــــــــز لا تتاخري

انتضــــــــــــــــــــرك

 
 

 

عرض البوم صور -lubna-   رد مع اقتباس
قديم 02-09-08, 03:04 PM   المشاركة رقم: 98
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68282
المشاركات: 173
الجنس أنثى
معدل التقييم: الدلال Q8 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 22

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الدلال Q8 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الدلال Q8 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مبارك عليكم الشهر و رمضان كريم للجميع


أعتذر عن تأخري بالروايه

أدري إني طولت عليكم بس كنت مشغوله و ما كنت أساسا أفتح النت

و ألحين بعتذر منكم مره ثانيه لأني ماراح أنزل ولا بارت إلا بعد شهر رمضان

لأن هالشهر مره بالسنه فلازم نستغله صح و نصيحه قالتها أخت

حاولوا إنكم ما تابعون المسلسلات لأنها بتنعاد كلها بعد

رمضان و أنا معاها بهالشي لأن المسلسلات راح تلهيكم عن

قراءة القرآن وصلاة التراويح

فحسافه يمر هالشهر بدون لا نختم فيه القرآن

و إن شاءالله إنكم تسامحوني و تتحملوني و تنتظروني لي بعد هذا الشهر

و أوعدكم إني راح أنزل أكثر من بارت كتعويض

اللهم تقبل صيامنا و أغفر لنا ذنوبنا

إنك أنت السميع العليم





أختكم : دلووووله



<< سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك >>

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة الدلال Q8 ; 02-09-08 الساعة 03:21 PM
عرض البوم صور الدلال Q8   رد مع اقتباس
قديم 01-10-08, 10:24 AM   المشاركة رقم: 99
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68282
المشاركات: 173
الجنس أنثى
معدل التقييم: الدلال Q8 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 22

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الدلال Q8 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الدلال Q8 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

كل عام و أنتو بخير

و تقبل الله طاعتكم

و عيدكم مبارك

مثل ما وعدتكم إن شاء الله بنزل البارتات اليوم

قراءة ممتعة للجميع

 
 

 

عرض البوم صور الدلال Q8   رد مع اقتباس
قديم 01-10-08, 10:54 AM   المشاركة رقم: 100
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68282
المشاركات: 173
الجنس أنثى
معدل التقييم: الدلال Q8 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 22

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الدلال Q8 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الدلال Q8 المنتدى : القصص المكتمله
A0aa585061

 

...: الج ــــزء الخامـــس والعشـــــرون :...‏

‏.‏
‏.‏
‏.‏



قلتي‎ ..
‎" ‎أحبك‎ "
من بعيد و‎ . . . . ‎ضعت‎
شوفي عاد‎ , ‎لو من قريب‎ ‎؟‎!



تركــي في نشــوة الح ـب : وش قلتـــي تكفيــن عيديهـــا ..‏

حــلا وهي تغمض عيونها كنه شايفهــا : حـتى انــا أحــ بــــــك ‏

تركـــي : باللـــه مـــره ثانيــــه قوليهـــا .. ‏

حلا : خلاااص عـاد حلاا هــو

تركــي : لبى قلب هالحــلا .. اخر مره يالبخيلــــه

حـــلا : قلت احبـــــــك

تركـــي بشوق واضح : اّاّاّهـ يا ح ـلوهــا من فمــك .. وانـا بعد أحـ

جالـــه المسؤول اوب المدير : حنا كم مره ننبه مكالمات في وسط الشغل ما ‏نبــي .. قلتوا واسطات ومشيناهـا بس خلااص زودتوها تراكم لا وفوق هـذا ‏تجون متى ما تبون وتطلعون على كيفكم .. سكــر لو سمحـــت

تركـــي منزل راسه باحراج دايم تطيح في راسـه .. لو ان يزيد هو اللي يكلم ‏كان محد انتبهله بس هو منحوووووس .. قطع عليه تفكيره هذا صوت حلا ‏اللي ماتت ضحــك ...‏

حلا : هههههههههههه هزووؤوك هاااه هههههههههههههه اتخيل شكلك ‏الحيييين ههه ههههه استغفر الله العظيم كح كح ‏

تركـــي : ههههههههههههه اعصاابك شوي شووي كل هذا عشااني تفشلت ‏لكن تشوفين انتي بس .. يالله حبيبتي ديري بالك على نفسك مقدر اطوول ‏تعرفين

حلا : هههههههه اييه اييه طيب ياللـه وانا بعد باي بااي ‏

تركــي وهو يبتسم : مع الف سلااامـــه ( ولف على اللي واقف على راسه ) ‏خلاااص سكرت شي ثاانــــي ‏

المسؤول : ياليت ما تعديها علشان ما نضطر للفصــل .. وراح عنه

تركــي باستغراب : شـــف الادمـــي الحين عشان كلمتين صاار كل هذا .. ( ‏هز راسه ) لاحوول الله بــس .. طلال ويزيد اليوم ما جوا علشان كذا حطها ‏على راسي ياحبنيلي عارفني مارح اتناقش معه الله يعين ,,, ورجع لشغلـــه ‏‏...‏

ــــــــــــــــــــــــــــــ

اليوم الكل متلخبط دوامــه .. اللي ماراح .. واللي مستأذن .. واللي واللي .... ‏في ستار بكس شارع الثلاثيــــن اج ـتمعوا الاثنيـــن .. شكله اليوم يا ذابح يا ‏مذبوح بس الله يستر ‏

وليـــد جالـس : وشلونك سعـــود ‏

سعــود بهدوء اليوم مره رايق ومشتاق للسواليف مع وليد بس يتصنع البرود: ‏هذاك شايفني عايــش .. قول وش عندك لاني مااسك نفسي لا اغلط ولا ‏اسوي شي يرميني في السجن ولا يطيــر رقبتـــي ..‏

وليــد فهم عليــه وتكلم بكل جديه : انتم اهلــي وانا مو قصدي اضر احـــد .. ‏انتم خوانــي اللي ما جابتهم امـــي .. غلطت كثير .. تعديت حدودي كثير .. ‏حرضتك على اختك وهي بريئه من كل اللي قلتـه ... استغليت قربك مني في ‏اشياء خبيثه وجا الوقت اللي اخذ فيه جزائــي واللي اتحمل فيه نتيجه افعالــي ‏‏.. انا الحين انساان غيير وربي غييير خلاااص حركاات الطييش تركتهااا ‏كانت في غفله مني .. ( ورفع يدينه ) ربي ساامحني على كل اللي سويته ... ‏‏( ونزلت دموعه غصب عنه ) سعوود تكفى سامحوووني والله مالي غيركم ‏اذبحني سوي اللي تبيه بس ما ابيك تزعل علي احب ايدك يا سعود .. الله ‏يااخذني اذا تعودتهاا الله لا يساامحني اللـه ..‏

سعود بضيق : بس بس لا تدعي على نفسك تعرف اللي انت سويته مو سهل ‏خصووصا انك استغليت ثقتـي فييك .. لكن انت ولد خالتي وكل انسان يغلط

وليـد : يعني مساامحنـــي ..!!‏

سعــود : الله يسامحك دنيا واخره يا خووي

وليد حس ان الحياه رجعت له من جدييييد اول مره يحس بسعااده كبيره قاام ‏وخم سعووود وخانته دموعه مره ثانيـه : الله لا يحرمني منكم الله يسعدكم ‏

سعــود استحى العالم كلها تطالع : خلااص يا وليد حصل خير شف النااس ‏تناظرناا

وليد بعد : ما همني احد واللــه .. لكن .. ( وبلع ريقه ) حلا ا ابـي استسمح ‏منهــاا

سعــود : ما عليك حلا الحين تحسنت كثييير ( وضحك ) ههههههههه ‏خصوصا بعد ما انخطب الحمد لله امش نروح لهااا وان شاء الله ان قلبها ‏طيب ‏

وليــد بفررحه : حلاا انخطبت على البركـــه واللـه .. تستاهل كل خيـــر .. ‏عقبالك يااارب ‏

سعـود بضيق : ايه على خير ان شااء الله ... راح هو ووليد متوجهين ‏للمستشفــــى سعود تغير واجد واااجد صاار هاادئ بزيااده وماخذ كثيير من ‏اطبااع ابوه الله يرحمــه .. تحسنت معاملته لاخواته وصار اكثر قرب منهـم ‏هالفتره .. انخطبت الجوري .. وحلا .. مابيبقى غيـر انا بصير وحييييد .. بعد ‏ماراحت عنـــي .. دلـــع ‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏( بغرفه دلع حاله متوتره ) ‏


دلــــع : انت اسمعنــــي لو سمحت خليني احكــــي .. لحظه لحظه ... شف ‏انـ .. اقوولك خليني احكـــي ... وين كلامك اللي قبــل طيب ... ياربييييييه ‏منك اووووف .. وسكرت بوجهه

دلال : خيير وش فيييك انتي ويااااه ..؟؟

دلـع جلست : مافيــــه شــــي ..‏

دلال : والله ما اعلم احــد يالله تكلمـــي .. ‏

دلـــع حطت يدينها على وجهها وبكت : محمــد ياا دلال ‏

دلال خافت على اختهاا جلست جنبها وحطت يدينها على كتوفها : بسم الله ‏عليك وش فيه محمــد ..؟؟

دلـــــع : ما ادري ما ادري كل ما اكلمه انا مشغول ليش ما تجي مشغول ‏حتى بالويكند وش هالحااله طفشت ترااني

دلال بهدووء : والحين وش تهاوشتوا عليه .. وليش سكرتي في وجهه

دلــع : اييه شوفي سكرت ولا دق ولا اهتم اصلا وش علييه اكييد انه لقى ‏وحده غيري حتى ماصار يقولي كلم حلوو ‏

دلال : يا دلع كبري عقلك ترا مهما كان هذا رجال وعنده عزه نفس وبعدين ‏انتي منتب بزر علشان يطلع تفكيرك كذا محدوود وعيب عليك تسكرين في ‏وجهه ترااه زوجك

دلع بعصبيـــه : ولعنتيــــن فيه وفـ كل الرجااال .. وطلعت من الغرفه ‏معصبــه ‏

شافتهاا وعــد راحت لها ركض : حالتي سوفي احتك ما تتيني حواوة ( ‏خالتي شوفي اختك ما تعطيني حلاوه )‏

جت ولع : اختــك بعينك ياللي ما تستحين اسمي خاله جعلتس الخالوول ‏

وعـد تتمسك في دلع ووتتشربط فيها : حالتي بتتقني وحليها وحليها ( خالتي ‏بتطقني وخريها وخريها )‏

دلــع : اوووووووووووووووووووووووف منكم يا بزارييين انقلعي عني ‏انتي وهي لا ارتكب فيكم جريمــه .. ( ودزت وعد ونزلت تحت )‏

طلعت دلال .. راحت لها وعد تصيح : حالتي دلع ما اهبها تلاغيني ‏

ولــع راحت لغرفتهــاا .. ما عد صارت تتهاوش كثير مع دلع خفت ‏مشاكستها للي في البيــت .. ‏

دلال : امشي بس عند جده ابووك هذا اللي مدري متى بيجــي .. امشي بــس ‏‏... ‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏( في المستشفـــى )‏

حـلا بصراخ : بعد كل اللي سوااه اسامحه ‏

سعـود : هذاني سامحته اذا الله يسامح ما تبين الناس تسامح

حلا بسخريه : اييه سامحته اكيد مو انتم من نفس الطينــه .. انت ما تهتم ‏فينــي ‏

سعــود وقف : يالييل رجعت لنفس الموال .. تفاهمــوا بلحالكـم مالـي دخــل ‏‏.. وطلع من عندهم

حلا بخووف : هذاا وين رااح بعد .. لييش يخليني معك

وليـــد طلع من جيبه علبه حمرا مخمــل كان محضرهــا من بدرري لانه ‏توقع ها اليوووم .. كانت عبااره عن سلسـال نعوووم يحمــل قلـــب مموج ‏باللونين الفضـي والاحمــر وفـ وسطه حرفين متدليين صغاااار الـ ‏H ‎‏ والـ ‏T ‎‏ اشكالهم مرره تجنن خصوصا مع حجمهـا : وهذي احلى هديه لاحلــى ‏اخت بالدنيــا ‏

حلا تحب السلاسل خصوصا لا كان حجمها صغيــر لفت تناظر السلسه ‏شكلها روووعه .. ودها تاخذها لكنها كالعااده : وشوو ذا وش اسويبه

ولـيـد : هذا طال عمرك هديه بسيطه بمناسبه خطوبتك ولك هديه ثانيــه ‏علشان اعبر فيها عن اسفــي لك .. حلا وليد صار انساان ثاانــي هذا الي ‏ابيك تعرفينـــه .. وان شااء الله بعد فييه هديه زوااااج بتعجبك ان شاء الله

حــلا ما ردت عليه قاعده تتأملــه تبي تدور أي شي يدل انه انساان كذاااااب ‏انسااان ماله أي علاقــه بالصـــدق .. تبي تشووف ملامحه الخبيثـه ‏المعهـوووده .. أي شي يكون حجـه علشاان ما تسامحه .. لكن للاســف ‏مالقت اللي تدور عليه ‏

وليـد ميل راسه وابتسم : وش رايك فينــي محلــوو .. هاااه على ايدك ‏زووجيني

حلا ابتسمــت ونزلت راسهــا : ايه ان شاء الله

وليد بفررحه : اشووف اشووف وجهك تكفييين والله شفت ابتسامتك ولا ‏يتهيألي ‏

حلا رفعت راسها وزادت ابتسامتها : لا يتهيــألك ‏

وليـــد : ربي يسعدك يا شيييخه مع .. احم احم حبيب القلـــب ‏

حلا اول مره تستحي من ولييييد : وانت بعد الله يسعدك مع اللي بتاخذهاا

وليــد بتفكيــر : انا باخذ وحده من عايلتكـــم

حلا بسخريه نست نفسها : ومنهـــي اللي بتااااخذك ( وتداركت ) اقصد اللي ‏بتاخذهــــا

وليــد ابتســم : بنت عمـــك غــرور ‏

حلا تفاجئت : لاااا ما لقيت الا غــرور ‏

وليد عقد حواجبه بضيق : ليش وش فيهــا مو انســانه

حلا : ادري انهااا انسانه لكن غرور ووليد ما تليييق اساميكم

وليد : ههههههههههههههههه وانا باخذ اسمها ولا بتزوجها هــي ... ( وقف ) ‏حلا انا استأذن الحين وراي كم شغله مهمـــ و ..‏

قطعت عليهم الجوري وهي تفتح الباب بعفاشه : السلااااااااااام عليـ .. شااافت ‏وليييييد وتوها بتتكلم أنـ ‏

حلا بسسرعه : جوااري شووفي وش جابلي وليييد .. بالله مو حلو

الجوري مستغربه : جابه وليــد .. ومستانســـه عمتـــي

حلا : هههههههههه بالله اخوك يجبلك هديه وما تستانسين

وليــد ابتسم ونزل راسه : تستاهلين كل خير يالله بالاذن .. وطلع عنهم

الجوري نطت لها بسسرعه : انتي شلون رضيتي عليه .. نسيتي اللي سوااه ‏‏.. بالله انتي اختي حلااا شلون تسامحين

حلا : لااا وش قالولك قلبــي صخررر .. لييش ما اسااامح

الجوري : بــس هــذاا و ‏

حلا : اللي فااات ماات وحناا عياال اليوووم ويالله على الكفتيريا ابي نفس ‏قطعه الحلا اللي جبتيها ذاك اليووم والله يا اني مشتهيتهااا بشكل غير ‏طبيعـــي ‏

الجــوري مستغربه من اختهااا انهبلت الظاااهر : طيب على امرررك .. ‏وطلعت عنهـــا من هنااا وحلا سطحت ضحك على شكل اختهـــاا ... سبحان ‏الله الانسانه فيها غباااء غيير طبيعـــي الله يكفينا شره .. ‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مدينــــــه الضبــأب .. في مستشفــــى عالميــــــــه .. الاطباء والدكاتره مو ‏من الجنسيــه العربيــــه .. الكل فيهـــا يحكي باللغه الانجليزيه .. كانت ترقد ‏على السرير الابيــــض .. وملامحهــا طاغيه عليهااا علاماات الزمــن .. ‏التجاعيد وااضحه بشكل ملفـــت .. الشيب اللي بدا يطغى على خصلات ‏شعرها المصبوغه باللون البنــي الاشقـــر .. سبحــان الله المررض يهد ‏الانسـان ... ويبينــه على طبيعته الله يكفينا واياكم الامــراض بانواعها ...‏

ابو محمد يكلم النيرس : ‏how is she ?? is she fine

‏(( كيفهــا .. هي زينــه ..؟؟ ))‏

النيرس : ‏don’t worry she well be good ..you know that she ‎exposure a shock so that she canot talking or wake up ‎knaw‏ ‏she well

‏(( لا تقلق خي رح تكون كويسـه .. انت تدري انها تعرضت لصدمه عصبيه ‏علشان كذا ماتقدر تتكلم او تقوم في الوقت الحالي ))‏

ابو محمــد يكلم نفسه : يا ذا المصااريف وهو وقته اطلقها انا الحين كان ‏خليتها لين ترجع ديرتهاا .. طيب ‏‎ when she wake up coz I must ‎go to my country in this week

‏(( متى بتقوم .. لاني لازم ارجع لديرتي خلال هالاسبوع ))‏

النيرس : ‏I don’t know ask the doctor ‎‏ وراحت عنــه ..‏

ابو محمد : والله حاله وانتي مالقيتي تطيحين الا الحين ترا ولدك الثاني ‏بيعررس ابرجع للديره .. ابخليك هنا لين تقومين تسمعينــي انتي ... ما تبين ‏تردين بكيفتس خليتس هنا لين تخيسين .. وطلع عنهـــااا .. من غير ما يلتقت ‏على اللي كانت في يوم من الايام ام عيالــه .. ‏

ابو محمــد انسـان ما همه الا الفلـووووس معك فلووووس تعيش حياتك ما ‏معــك ... تضييييع ... بعد ما تزوج زوجته الجديده من فتره موب قصيره .. ‏عااش معها احلى عيشه صح تهتم فيه وتدلعه وتدللـه وهذا اللي يبيـه الرجــال ‏‏.. لكنها ما خذتــه الا علشان دراهمه ولا وش تبي فييه رجاال كبييير .. يوم ‏حملـــت طبعا هو ما اهتم بهالخبـــر عنده عيال وش يفررح به .. الحين بعد ‏ما درت ام محمد عن زوجتــه قرر انه يجيبها معه للسعوديــه تعييش معهم ‏في البيـــت .. وليتــه ما قـــرر


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اليووم البيت عندهم مقلوووب فوووق تحت .. الخدم طالعين نازليــن .. ام ‏يزيد الامره والناهيــــه .. ما بقى شــي هم على وصـــوول ...‏

ام يزيد : زيااااااد ياا ولللد امش هنـــاا

زيــاد بتعب : هاااااااااااااااه

ام يزيد : هوو اللي يطييرك يالله ما تستحي قوول نعم .. امش للبقاله جب لنا ‏عصيــرات قبل لا يجون النااس ‏

زيــاد بطفش : طيب طيب عطيني دراهم بسرعه .. عطته ام يزيد وطلع من ‏البيت بسسرعـــه ..‏

دلال طالعه من المطبخ بتعب : يممممه وينها دلع ابيها تساعدنــي تعبت والله

ام يزيد بحنيه : يا بنتي الله يهديك كم مره اقوولك لا تتحركين من مكاانك ‏اجلسي الحين انادي هالرفلات الثنتين ماغير متبطحين فووق للافلااام

دلال تطلع فووق : بالله يمه ابرتااح شووي انتبهوا للبزران

ام يزيد : رووحي انتي وما علييك من احــد شوفي وجهك شلوون مصفـــر ‏الله يهديتس ميـــر .. وراحت عنهااا ..‏

ولــع في غرفتها ولاهيب جايبــه خبررر اللي تحت ولا وش صاير في ‏البيـــت .. ولا لها علاقــه بأحــــد ... ابــــد جالســه على النت كالعاده ..‏

اما دلـــع جالسه بالصاله الفوقانيه تتابع فيلم هندي مع انها موب رايقه لكن ‏ترفه عن نفسهــا شوووي .. ‏


تـرررررررررررررن تـررررررررررررررن

على طلعه دلال : امشي دلع ساعدي امي ونادي اختك النااس شكلهم وصلوا ‏وانتوا ولا تساعدون ولا شي نعنبــو ابليسسكم وحده طااقه الـ 20 والثانيه 18 ‏ولا وحده فيها فلحــه بناات اخرر زمـــن .. ودخلت غرفتها سكرت الباااب ‏‏..‏

دلع سكرت وهي تتأفف .. حتى الفيلم ما يخلون الواحد يشووف .. قبل لا ‏تنزل شاافت لبسهـااا بجامـه .. ابتسمت على نفسها بسخريه .. ورجعت ‏لغرفتهــا بدلت بسسرعه ونزلت ..‏


تحـــت بالصالـــــه . دخلت ام فيصــل واختــــــه بعد ما قلطتهم ام يزيــد ‏
اما فيصــل راح للمجلـــس وهو مرتبـــك .. شوي وجالــه يزيــــد ..‏

ام يزيد : يا حيا الله من جانــاا .. زارتنا البررركه

ام فيصل : الله يباارك فيــــك .. وش اخباااارك يا ام يزيد

ام يزيد : الحمد لله على الصحه والعافيـــه .. وانتي شلونك وشلون العيااال

ام فيصـــل : بخيــر الله يسلــم قلبــك ..‏

ام يزيد تناظر جنى : ماشاء الله ماشاء الله هذي بنتك قمر لا اله الا الله وش ‏علومك يا بنيتــي ‏

جنى بخجــل : يسرك الحال خالتـــي ‏

جتهم دلــع : السلاااااام عليكم ..‏

اللي جالسين : وعليكم السلام والرحمه .. سلموا عليها وجلســوا شــووي ‏يسولفوون .. وبعد شررب القهـــوة ‏

ام فيصــل : والله يا ام يزيد حنا جايين اليـــوم نخطب بنتكم لولدنـــا .. وطبعا ‏مارح نلقى احسن منكم نااس اخلاااقكم عاليـــه والكل يشهد بهذا

ام يزيــد ابتسمت : وحنا مارح نلقى احسـن من ولدكــم لبنتنـــاا ... والله ‏الساعه المباركه ..‏

ام فيصــل : الله يبـارك والله ودي ان الشوفه تكون اليــوم خبرك الولد ‏مستعجــل الله يهديه



ام يزيد : ههههههههههه كلهم كــذا الحيـــن تنزل ولا يهمــك ( ولفت على ‏بنتها اللي جالسه تسولف مع جنى ) دلع الله لا يهينك قومي نادي اختـك

دلــع وقفت بسسرعه : ان شــاء الله يمممـه

ام فيصـل : ماشاء الله عليهاا اسمهـا .. دلع ‏

ام يزيد : ايه هذي دلع والثانيــه ولــع والكبيره طلعت ترتاح خبرك حامل ‏وتجهد نفسهاا

ام فيصــل : الله يخليهن لك ان شــااء اللـــه ..‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــ ‏

امـــا بالمجلـــــس ... فيصل كان متوووتر بالمررره اول مره يزيد يشووفه ‏بالحاله هذي .. قعد يهز رجلينـــه ووجهه محمـــر .. اللي يشوفه يقول ينتظر ‏نتيجه الاختبــار اوب جاي يخطــب ..‏

يزيــد : اهدا شووي يا اخينـــا وش بلاااك قايلن كذاا

فيصـــل يمسح وجهه اللي بدا يعرق : ايوا تقولي وش اخبار العياال ‏

يزيـد : هههههههههههه فيصــل اهدا شووي اشررب قهووتك ولا تقعد ‏تصررف ‏

فيصـــل سااكـــت ومنزل راسه وشفايفه تتحرك شكله يتكلم بـس ... بدوون ‏صوووت ...‏

يزيـــد : ياليييييل اقول وش رايك اكلم اليعاال اخليهم يجوون

فيصــل : ايه والله ياليييت ‏

يزيد : شف الادمــي لييه انا ما مليت عينك ولا ما مليتهـــااا

فيصـــل : يزيد بالله عليك اسكـــت شوووي وصبلي قهوووة ..‏

دخل زيـاد مع الاكياس من البقاله : ماشاء الله انت هناااا ‏

فيصـل : يالييل جا الثاني كملت ‏

زيـاد : مسكين تحسبن جاي لسواد عيونك بس شفت النور مفتوح قلت اشوف ‏من فيه يالله بالاذن .. وطلع عنهم

فيصــل : رووح بس الله معك فكنــي ‏

يزيـــد سكت وهو كاتم ضحكتــــه .. فيصل مرتبك على الاخــــر .. مو كنه ‏هذا اللي يمزح ويضحك ويستهبل .. كل هذ ا من الحب ولا وشوو بالضبط يا ‏فيصــل ...‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


انا مقدر اكون اني حبيبن في بعض احوال ‏
انا كلي اجــــــي لا اروح بعزتـــــــي كلــــــي ‏

خذاني لك سؤال في عيونك والجواب محال ‏
خـذاني منك دمع في عيوني ما رضــى ذلـــي ‏

انا اخترت الفراق وما دريت ان الفراق وصال
اقول اني نسيتك بــس ما ادري كيـف توصلــي ‏


حاطه السماعات في اذنهــا وتغنــــي معـــه بصووت عاالـــي .. ميب حاسه ‏بالعالــم .. ولاهيب جايبه خبر احـــد .. ما وعت الا علـــى ايد تدزها مع ‏كتوفها بقووه ‏

ولع نزلت السمااعه : اااااااااه شوي شوي أيــدي وووجع‏

دلــع : اقوووول انزلي امي تبيك تحت ترى عندنا نااس البسي لبس سنــع .. ‏تراني قايله سنــع مووب أي شي .. وطلعت عنهاا

ولع بتأفف: ياربيييه وش ذا الحيين هذي قااعده وتناديني انا اللي جالسه ‏ومنسجمه علشاان اصب القهووة .. اييه اكييد وهو فيه غيرهــــا ... قاامت ‏فتحت الدالوب تناظر فيييه .. واختارت لهـــا تنووره ذهبيـه قماشها حرير ‏لين نص الساق وعليهــا بدي برقبـــه ومن تحت الخصــر مزموووم لونه ‏اسود قماشه حرير بعد .. راحت لتسريحتها نااظرت في شعررها المجعد ‏المايل للطوول يوووه انا لو ادري ان احد بيجي مو كان استشورته مره ‏وحده يالله ما علينــا رفعتــه ذيل باهمااال مع خصلات متدليه طلع شكلهاا ‏جذااااب حطت قلووس وردي وكحـــل وتعطرت ... لبست شبشب عاادي ‏وطلعت من غرفتها ..‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏( بيت ابو محمــد بالصالــه ) ‏

غرووور : تدررين سرورتي امي تعباانه ابووي يقوول

سرور بخووف : لا والله جد وش فيهااا

غرور : ما ادري ما قالي بس يقولي انها تعبانه وهو بيخليها هنااك وبيجي ‏بس ما سألته خفـت يطير فينــي

سرور : يا قلبــي عليك يممه .. بالله ما قال وش فيهــا .. برووح ادق عليه

غـرور : حبيبتــي هو بيجــي اليوم قالــي شكله بالطيــاره وجواله مقفـــل ... ‏

سرور : ابجرررب حظــي ابي اعررف امي وش فيهــــااا .. رفعت سماعه ‏التلفوون ودقت على رقم ابوهاا الدولـي .. لكن تطلعلهاا حرمه تبربر انجلش ‏‏.. الله يااااااااخذك يابنت الكللب .. وسكرت السماعه بقووه

غرور : هااااه كلمـــك ..‏

سرور : لا حااطلي الـ ‏‎ answer machine‎

غــرور : اجل هو بالطرريق .. بالطيااره يعنــي .. يقول بيخلي امي هنااك ‏اجل شكله في المستشفـــى ‏

سرور : يختي ما ادري وش فيها عايلتنااا هذي كل وااحد بقرنه مابه الا انا ‏وانتي مع بعض شووفي محمد اليووووم داوم شوي ورجع وحالته حاله ‏مدري وش بينه وبين دلع وطلال اللي ما داوم اليووم بعد ما ادري وينهوبه
وامي الحين بلندن بتقعد بلحالهاا وابووي بيجــي .. غرريبه وش عنده بيجــي ‏ولا ( وتذكرت ) اييييييييييه علشان كذا

غرور بلقافه : وشوو عشان كذا وشوله جااي

سرور بابتسمه : بتشووفين بنفسك خله يجي بــس .. ابروووح اخمـــد تشاااو

غرور : تعااالي وانا اقعد مع ميييين امشي معــي .. دباااا ..‏

ـــــــــــــــــــــــــ

ام فيصل من شافتها : ماشاء الله ماشاء الله .. وش هالزين ‏

ولـع يوم شاافت جنــى ابتسمت : هلاا والله خالتي وش اخباارك وشلوونك .. ‏جنى كيفك ‏

ام فيصل : الحمد لله يا بنيتي انتي شلونك

ولع تجلس : بخيير ربي يسلمك .. ياازيييين هالزيارااات والله ( وتوجه ‏كلامها لجنى ) ولا تقولين لي يا الدبــه هاااه

جنــى : هههههههههه حبيت اعملها سربرايسز

ولــع : سربرايسز قاالت مثل وجهتـس واللــه

ام فصيل ضحكت على رووح ولع المررحـــه : بعدي واللــه خليها علشان ‏تترك حركاتهاا

جنى: حتى انتي يمممه معهاا من الحييين

ام يزيد ودلع : ههههههههههههههههههههههههههههههههه .. ولع ضحكت ‏معهم وهي موب فاهمه وش السالفه

ام فيصـــل : والحين يا ام يزيد شفنا البنت بااقي ولدنــا يشوفهـــا

ولــع رفعت حااجــب بس ما تكلمت .. ونااظر في امهااا

ام يزيد وقفت : ما طلبتي وانا اختك .. يالله يمه قووممي جهزي العصير ‏الحين بيجيك اخووك

ولــع ما تحب تكون مثل الاطرش في الزفه بس سكتت علشان الحرمه اللي ‏جالسه تناظرها من اليوووم وش ولدنا هذي بعد لا يكون خطبوني ‏ههههههههههه ... ورااحت للمطبخ وجهزت كاس عصيير لا اكييد جا ‏يخبطني ولا وشوله عصيير ياارب الله يسستر ‏


ام يزيد كلمت ولدها وقالتله ان ولع الحين بتروح للمجلس ... علشان يودي ‏فيصــل لــه .. بعد ما دخل فيصل الملجـــس ويزيد معــه .. شووي جت ‏ولـــع ‏

ولــع بكـــل ثقـــه وغرور : السلاااااااام عليكم

يزيد وفيصل : وعليكم السلام والرحمــه

فيصل وقــف احتراما لهـــا يوم شافهــا .. وهو مرتبــك ‏

ولـــع يوم شاافت فيصــــل ... ارتبكت .. صاارت ترجــف .. ما تدري لييش ‏حست انها عاجزة عن الحرركه

يزيد : هـــــــــو وش فيك ياا بنت تحرركي ‏

ولع بصعوبه حركت رجلينها وراحت قدام فيصل ومدت له الصينيه .. فيصل ‏خذ العصير وما جلس لين جلست ولــع .. جنب اخووها بعد ‏

يزيد وقف : خـذوا راحتكم ما تفرحوش كتير شوي وجااي .. وطلع عنهم

فيصـــل وهو ما نزل عيونه عن ولع يتفحصها من - الى .. وكأنه يبي يشبع ‏عيوونه منهــا ‏

ولــع حست بنظراته واستحت اثررك جااي تخطبني يا فييصـــل .. اجل ما ‏كذبت علــــي .. بس حركتك اللي ذااك اليووم سخيفـــه‏

ولــع وهي تلعب باصابعها مستحيـه : فيني شي غلــط ..!!‏

فيصـل ابتسم : انتي كلك علــى بعضـــك تهبلييييييييين .. كيفك ولـع

ولــع : تمام .. . . و و أ أ أنـت‏

فيصـل : انا بخيير من شفت هالوجه السموووح .. سكتوا شوووي ‏

فيصل ما يبي يضيع أي دقيقه : تدرين انــي احبــك ( وباستنكار ) لاا لااا ‏وش احبك االا اموووووووت بقطعه البلاط اللي تحت رجلينك هـــذي شفتي ‏لو قمتي رحلتها وبستهااا ‏

ولـــع تفاجئت من كلامـــه وش يقوول هــذا رفعت راسها تشوفه هي ما قد ‏تأملتـــه او ركزت في ملامحـــه ... هو ابيضاانـــي وجهه عاادي لاهو ‏دائري ولا بيضاوي عيونه بنيه واسعه نوعا ما نظراتــه حاااده حواجبه ‏مرسومه رسم على عيونــه امممم خشمــه وااقف ..شفايفــــه حجمها ‏طبيعــي ولونها وررردي .... وه فديييته الشفاااايف بس .. ولد وشفايفه ‏ورديه سبحاان الله كنه حااط قلووس .. ابتسمت على تفكيرهاااا يا حليله حلو ‏وش حلو الا يهبل حتى ان ماله شبيه ‏

فيصــل ابتسم بحررج من اليووم وهي تطالع فيه : عســاني موب شين بــس ‏‏.. جااي على المزااج يا احلى من القمر ‏

ولــع انتبهت لنفسهاا ووقفت : عن اذنــــك .. وراحت لعند البااب لكنه سبقهاا

فيصل : وييين وييين ما شبعت منك بااقـــي الله يخليك بس دقيقه وحده بـس ‏

ولــع من غير لا تناظره : وش تبغــــــى ..!‏

فيصـــل بكل جــرأه قرب منهـــا وحبها على خدهـــا .. وابتســـم لها

ولــع انصدمت من حركتـــه حطت يدها على خدها وهي تناظره ... كشررت ‏ملامحهـــااا ونفسهاا زاااد ... ما قدرت تنطق بكلمـــه .. خذت بعضهـــاا ‏وطلعت بسسرعه من المجلــس على الدرج اللي يطلع على الدور الثاني من ‏غير ما تمر على الصالــــه ...‏

اما فيصـــل مسيكين دايم يبي يكحلها يعمي ابوووهــا بعد .. انا وش سوويت ‏الحين رافضتني رافضتني .. يوووه وانا ما صرت جرئ الا الحييين لو اني ‏منتظر لييين بعديين ... بس هي السبب .. ما خلــت فينـــي عقـــــــل .. دخل ‏عليه يزيد

يزيــد : خلااااااص شبعت شفتهااا

فيصــل : لا ما شبعــت .. خلها تجي ثاني

يزيــد : هاهاها ضحكتااني ما كفااك ذااك اليووم هاااه صاارت نظرتين ‏شرعيه اوب وحده

فيصــل ابتسم وهو مستحي من خويــه : العذر والسموحـه وانا اخووك

يزيـــد : افااا وش تعتذر منه اللي يهديك شفت لو انك ما جيتني من الباااب ‏كااان صح ابزعل عليييك لكنك انساان مرهف الاحسااس ( وبخبث ) ‏ابمسكها علييك عند العياااال فيصل ويحب شلوون تجي ‏

فيصــل : والله عااارفك نجس للاســــف سوي اللي تبييييه عاااادي .. الحب ‏موو عييب ولا حرااام صح ‏

يزيــد : اوووووووخص وصررت قوووي بعد

زيــاااد جالهم : فصول ما تبي العصييير ‏

يزيد : الحيين انت تاارك المطبخ بكبره وما حطيت عينك الا على كاسه الولد

زيـاد : وش اسووي ياخي هناك فيه حريم الواحد يستحي ‏

فيصــل : اقووول حط الكاسه لا اكسر يدك على ما اعتقد جابته لي موب لك ‏حطهااا

زيااد : ميب مشكله اصبلك واحد ثاني

فيصــل : لا يا حبيبي لا صاار من يد أي احد ثااني اشرربه عليك بالعافيه

يزيد : اوووف اووووف ياا حظك ياا ولع والله وطحتي على فيصــــل اووسم ‏وااحد واررمس وااحد في الرياااض

زيــاد : وشوو ارمس هذي بعـــد ..!!‏

يزيد : وانت وش يدريك يعنــي رومانسي بس هذا اختصارهاا

فيصـــل : ههههههه ههه ههههههه ايه طيب وسيم على نفسي اخاف ما ‏اعجب اختك

زيــاد بلقافه : اييه في هذي صدقت هي دايم تقوول ابي وااحد اسمرااني ما ‏ابي ابيض علشاان بكرا يعايرني بلوووني زي ما انا اعايرها مسيكينه

فيصـل بجديه : صدق والله يعني هي بترفــض .. اخوك يتكلم جد يزيد ؟؟‏

يزيـــد يلعب باعصابه : والله يمكن لييش لا

فيصل يجلــس : طيب والحــل اجلس تحت الشمس مثلا

زيـاد : هههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه ‏سبحان الله علشانها دايم تعايرنا اننا اغبيااء ربي بلاهاا بوااحد مو غبي ‏وبـــس ‏

يزيد ما قدر يمسك نفسه : ‏ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه ‏اسكت لا يصييح عليناااا

فيصـــل : هين انت وياااه تضحكوون علي وهذا انا جااي بيتكم يعنـــي مافيه ‏حيااا ولا حشيمه ‏

زيــاد : هههههههههههه لا ما فيه هيا ولا حليمـــه فييييييييييه ولــع ‏هههههههههههههههههه

فيصل ضحك على تعليق زيــاد : يصيب عدووك من ولــــد ‏
‏ ‏
ـــــــــــــــــــــــــــــ



بالصـــالـــه . ماشافوا ولع جت ولا شـــي ‏

ام يزيــد : دلع قوومي شووفي اختك وينها به ‏

ام فيصل : ههههههههه شكلها استحت البنيــه خليها براحتها ما نبي نحرجهـا

جنــى : ايه هين ولع وتستحــي ههههههه

ام فيصــل تقوم : يالله يا ام يزيد حنا نستأذن الحين وان شاء الله لنـا زياره ‏ثانيـه بإذن واحدن احد .. لكن هالحين ننتظر رد البنـت

ام يزيــد : ان شـاء الله خيــر .. نشوفكم على خير ‏
وطلعت ام فيصــل من عندهــم .. وهي مرتاحه نسبيا من بعد ماشافت البنت ‏‏.. مع العلم انها ما كانت تبيه يتزوج برا العايلـه لكن اصرار ولدهــا .. ‏خلاهــا تجــرب هالمره وتخطبله من بـرا لانه قايلها بالحرف الواحد اذ ما ‏خذيت اللي ابيها زواج منب متزوج .. ‏


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ




.
.

في سيـارة فيصــل .. كان مستاانس على الاخيييير

فيصــل : يمممه وش رايك فيهاا .. هااا سولفتي معهــا .. وانتي جنـى كلمتك ‏‏وش قالت ..‏

جنـى : هههههههههههههههه اقوول اعصاابك اكيد بتكلم معها مو صديقتــي

ام فيصــل : لا ماشاء الله عليها البنت وسيعه صدر ‏

فيصل : شلوون يعنــي .. قعدت تضحك معك يممه تكفيين وش قالت ‏

ام فيصل : هذا اللي بيجنني .. من اول ما دخلت وهي تنكت وتضحك وكنها ‏‏تعرفنا من زمــاان هذا المقصد

فيصــل بقلبــه : لبــى قلبهــا هالبنيــــه فديتهااا .. ياجعلها تكون من نصيبـــي ‏‏

جنــى بمكــر : انت اللي قولنا وش قلت لهااا . وش سولفتوا فيه .. الا وش ‏‏سويت لها من بعد ماراحت لك ولا عااد شفناهــاا اصلا

فيصــل استحـــى وش بيقولهــم : ولا شي بس هي حياويه فديتهــاا

ام فيصل : ههههههههههههه والله وقمنا نتفــدى ‏

فيصـل اكتفــى بالابتسامـــه .. وهو يسوق بهدوء للبيــت ...‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏( بيت ابو عبد الرحمن )‏

ابو عبد الرحمن جالس بالصاله يسولف مع زوجتــه ... دخل عليهــم تركــي ‏‏‏..‏


تركـي : السلاااااااام عليكم .. وراح حب راس امه وابوه

ابو عبد الرحمن : توك جاي من الدواام

تركــي : اييه يبه ياخي والله تعب هالدوام لا وابششرك صاروا يهددوني ‏‏بالفصل ‏

ام عبد الرحمن : افا يا وليدي وش انت مســوي

تركــي : ابد يمممه كل الحكايه اتحمل تصرفــات زويد وطليل ‏

ابو عبد الرحمن :: الله يذكرك بالشهاده على طاري طليل هههههه قم ناد ‏‏اختك

تركــي : وليتنــي ما ذكرتـــــه ‏

ام عبد الرحمن : هههههههه قم بس والله يا اني مصلحتلكم مراصيع يحبها ‏‏قلبكم خل اختك تجي .. وانا بروح اجيبها .. وقامت ‏

تركــي نادى اختــــه شوي الا هي نازله : هااااي دااادي ‏

ابو عبد الرحمن : امشي اجلسي ما عندي مقدمات ولا شي انتي موافقه على ‏‏ولد عمك ولا لأ ‏

غرام بحيااا ابوها يخجل الوااحد .. جلست وهي تناظر تركي اللي يناظرها ‏‏بخبث والابتسامه مرسومه على وجهه .. حب يشوفها وهي منحررجه ‏

غــرام تبي تقهره قالت بكل ثقــــه < وجابت العيـد : أيـــــــــه ابيـــــــــــه
وناظرت في تركي بغرور يعني شفني رديت اطلع منها .. ‏

تركــي : هههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه هالبنت ‏‏وجهها مغسوول بكلوركس ههههه قال وشوو اييه ابييييه قولي من االاول ‏‏انك حاطه عينك علييه هاااه

غرام استحـــت وش انا قلت الله يخس ابليسس : لا انا مو قصدي ابيه يعنـي ‏‏هـذا .. يبـه شووف ولدك يفهمني غلط ‏

ابو عبد الرحمن بنفس خبث تركي : يفهمك غلللللط اجل هااااه ياابنت والله ‏‏شكلك طاايحتن معه من اووول ‏

غـرام وجهها حمرررر انحرجت : يووووووووه منكــم .. وقاامت عنهم ‏‏ركض لفوووق ‏

ابو عبد الرحمن وتركي : ههههههههههههههههههههههههههههههههه

جتهم ام عبد الرحمن : ضحكونــا معكم وينهاغرومه

تركي : جااابت العيييد وطلعـــت هههههههههه ما عليتس منها يممه مشتااق ‏‏لمراصيعتس .. وجلسوا مع بعـــض فترره يسولفون ولا شافوا رقعه وجه ‏‏غرااام .. ههههه يا حليلها استحـت ...‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏ دخــل البيــت بكــل ثقــه وهدوء وشاف بناته جالسين عند التلفزيون ... هم ‏‏شافوه مع اللي معــه استغربـــوا ..‏

سرور : هلا ابووي الحمد لله على السلامه ( قاامت وحبت رااسه ولحقتها ‏‏غرور )‏

ابو محمد : الله يسلمكــم .. شوفولها غرفه مؤقتــه وخذوا ساره وحده منكم ‏‏تنومها معها ... وطلع فوق ولا عبررهم ولا كانه يعرفهــــم ...‏

غــرور تناظر في المره اللي واقفه وتناظر في اختهــا : وش السالفــــه

ســرور : والله علمــي علمك .. راحت للحرمه اللي ما زالت في محلها ‏‏وتناظر في البيت بكل انبهــار ..‏

سـرور : احم احم ‏who is you ?‎

كرستينا بغرور : ‏who is you ??‎

سرور ناظرت اختهـا : وش ذي ببغــاء الظاهـــر امشي تفاهمي معها على ‏‏ما اصلح العصير والله مع اني اشك انه هالبنت اللي معها اختنا

غرور : لاا اعووذ بالله لا تفاولين ... ‏what is your name

كرستينا : ‏i,m kristena and she is sara

غرور ابتسم : عااشت الاساامــي ‏
‏ ‏‎ ‎
ناظرتها كرستينا متنحــه : ‏were is my room

غرور : اول شي ‏who is you ‎

كريستسنا :‏‎ I,m your father wife

غـرور شهقت :ايهههههههههئئئئئ وشوووو زووجه ابووووي

ساره اللي عمرها 14 سنه : ‏I am your sis you are … sorur ‎

غـرور تصارخ على اختهااا : سروووور امشي هذول عارفينا بعد طلع ‏‏ابوووي متزووج الله ... استغفر الله سرووور

سرور جتها وبضيقه : اجل مثل ما توقعت والله ما تستاهل امي يجيب ‏‏هالشيفه

غرور : اقوول اسكتي نااظري زين وين شيفه معه يكفي هالعيوون الزرقاء ‏‏الله يخلف على امن جابتنا

سرور : المهم خليها تنطق فيذاا دام جاات برجليها لا اوصيك وش راح ‏‏نسوي فيها ‏

غرور : نعم يختي تبين ابوي يذبحنــا انتي بعد انا ابي اعررف هو من متى ‏‏متزوووج اجل علشان كذا كان يساافر وااجد .. ( وبقهر ما تقدر تسب ابوها ‏‏‏) اااااااخ بس الرجاجيل مالهم امااااااااان ابـــــــد‏

سرور : ‏come hear .. are you hungry

‏( تعالي هنا انتي جايعـه )‏

كريستينا : ‏‎ no I am not were is my room‎

‏( لا مو جيعانه وين غرفتي ) ‏

ساره جلست بكل مرح : ‏who is sorur and who us grour

‏( مين فيكم سرور ومين غرور )‏

غرور ابتسمت لها : ‏I,m grour and she,s sorur

‏( انا غرور وهذي سرور )‏

ساره : ‏oh my god both of you is very butifull

‏( يا الهي كلكم الاثنين مرره حلويين )‏

سرور مالها خلق هالبزر اللي تبربر خذت الام اللي شايفتن نفسها وطلعتها ‏‏لغرفه قريبه من جناح ابوها عشان ينكفون شرهاا .. الظاهر انها داخلتن ‏‏بشياطينهااا .. ونزلت تحــت تحقق مع هالساره اللي صارت اختهم فجأه ..‏

‏ ‏‎ ‎‏ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ‏

جالسين بالصاله وانواع السواليف والمزح والحمــاس .. نزلت دلــع لابسـه ‏‏عباتهــاا الظاهــر انها بتطلــع ..‏

ولــع : وييين سرى الليل ‏

دلــع : ابرووح بيت عمي ابي اشم هواا انخنقت من هالقعده‏

دلال : الحيين صارت قعدتنا تخنـــق الا صح بيجي محمد اليووم ولا نسيتي

دلــع بدون اهتمام : امــي في غرفتها اذا جا نادوهــا انا ما ابي اشووفــه .. ‏‏وطلعت عنهــم

زيــاد : شف البنت قلله ادب صدق الحين الرجال بيجي وذي طالعـه ‏

ولـع : من جد واللــه .. صايرتن ما تنطااق اللهم يا كاافي

زياد : اذا على ما تنطاق فـ هي من زمان بس الحين بزيااااد اقصد زياده هع

ولـع : ها ها ها يا كرهك بـس

دلال : الحين هذي يومنها بتطلع علمت امـي ‏

ولع : اكييد علمتهــاا ولا ماكان طلعت

زيـاد : الا ولاااعه وش راايك في فيصـــل .. اشوف من ذاك اليووم ما جبتي ‏‏سيرته

ولــع حمررر وجهها وحطت يدها على خدها تلقائيـــاً < مكان البوسه ..‏

دلال : استحت البنيــــه هههههههههه الظااهر انهاااا

ولـع : اسكتـي انا ما قلــت شي وبعديين مالكم دخل فينـي اوووف والله حالـه ‏‏‏,, وطلعت عنهم

زيــاد : يا حبنيلنا دايم يتقلص عددكم لين اصير بلحالي ‏

دلال : هههههههه لا هالمره منب متحركه ليـن اطفــش < دق جوالها وكان ‏‏المتصل زوجهــا ( وقفت ) يا حبيلــه دق .. وراحت عنه

زياد حط ايده على خده : هههههه قال منب متحركه ما خلصت كلمتها حتى ‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏ ( بيت ام سعــود ) ‏

البيــت صاايــر اشبــه بالمهجوور ناادر ما يجلســون مع بعــــض .. او ‏‏يتقابلون يطلع هذا تدخل هذي ... ينام هذا تقوم هــذي ... فعــلا امهم كانت ‏‏لامتهـــــم على بعــــض ...‏

الجوري بغرفتهـــا كانت نايمـــه يوم كلمتها دلـع قاامــت تلبسلها شي قبل لا ‏‏تجـــي ‏

وليــد بعد ما رجع لهــم صايـر نادرا ما يطلع من البيــت او بالاخـــص ‏‏غرفتـــه الا اذا عنده شي مهم .. ما يشوفونه الا وقت الوجبات .. حتى حكيه ‏‏قل معهـــم .. يمكن لان موقفه ما برررد .. كل ما شاف غرفه حـلاا لعن ‏‏نفسـه مليووون مررره ...‏

تررررررررررررررن ترررررررررررررررررررن < دق الجــرس ‏

دلـع واقفه عند الباب بطــفش صايريين ثقيليين دم وجع كل ذا عجز لاحد ‏‏يقووم ويفتـح الباااب ... علقت على الجررس لكن محـد فتـــح

دلع بعصبيــه : ولا كني مكلمتها توو هالغبيــــه

‏........ من وراهــا : شــوي افتــحلك البـــااب ‏

دلــع بعدت وهي عارفه هذا صوت مين علشان كذا ما كلفت على عمرها ‏‏تلف عليه .. سعود فتحلها البــااب ودخلت ودخــل بعدهـــا للصالــه .. دلع ‏‏اول ما دخلــت فصخت عبايتها ولا كأن فيه ادمي وااقف ولا عبرته حتى ‏‏بسلااام ... وجلســت على الكنبـــه .. ‏

سعــود في قلبـه ( والله وتعرفين التطنيش .. تعرفين شلون تقسين على قلبــي ‏‏لكن ما عليـه ) : وشلونك دلـــع ..!!‏

دلــع لفت عليه بكل دلع وغرور : الحمـد لله .. وينهــا الجوري ‏

نزل ولييد من الدررج بسسرعــه : السلااام عليكم .. يووم شااف دلع وقف ‏‏مكاانــه ‏

اما دلــع يووم شاافته ارتبكــت وخاافـــت ..اول شي سووتــه طاااارت ‏‏لسعــوود وتوزت وراااه وهي ماسكه يدينــه الثنتيــن من فوق الكوع .. : خله ‏‏يرووح .. يطلع .. سعوود وزنــي

وليـــد من نفســه نزل راســـه .. وطلع لفوووق لانه لو مر من عند باب ‏‏الفيلا بيشوفها بالرااحــه .. طلــع لفووق وهو مستحــي ..‏

اما سعــود وااقف مصنـم في مكانــــه ... دلع مااسكه يدينـــه وانفاسهـــا تلفح ‏‏على ظهرره صح لابــس تي شيرت لكــن يحــس بحراره انفاسهــا وكأنه ‏‏نــاار والعـــه .. لا هو اللي كلم وليد ولا هــو اللي تحررك من مكانـــه وقف ‏‏ماعرف يتصررف ‏

دلــع بعد ما تأكدت انه رااح : اوووووف الحمد لله انك فيه ولا كااان ما ‏‏تحررك من مكاانه

سعود ابتسم بسخريه ( وش هالثقه قلنا حلوه لكن مو لدرجه الغرور ) : ‏‏ياليتنـــي منب فيـــــه بــس ... وطلع لفووق ‏

دلــع ناظرته ليين رااح ولفت طلعت جوالها اللي كان يدق رفعته ودقت على ‏‏الرقــم .. شوي وجا صوتــه

محمـــد : انتي وينك يا بنت النااس اقولك خلينا نتفااهم ما يصير كذا الحيين ‏‏اجيك البيت تطلعيين دلع وش هالحركات الله يهديك ‏

دلــع : انا في بيت عمــي .. وبعدين انا قايلتلك كل اللي عندي وش نتفااهم ‏‏عليييه .. محمد اذا انت منتب قد المسؤوليه خلينــي في بيت اهلـــي معززه ‏‏مكرمه بدل التطنيش اللي بدا من الحين ‏

محمــد منصدم من كلامهاا : دلـــــع وش تقوليــن انتي ‏

دلــع ببرود : اللي سمعتــــه حضرتــك ..‏

محمـــد : العررس ما بقى علييه شي وتقولين هالكلام .. دلع وين عقلــك .. ‏‏وش هالتفكيير اللي وصلتيله .. والله ما توقعتك كـــذاا

دلـــع : انا من يوومي كذا ومثل ما قلتلك .. انا ما احب احد ينشغل عني ولا ‏‏دقاايق فما بالك اياام لا وتوصل اسابيع بعد .. وغير كـذا لا اهتماام . لا ‏‏اتصااال .. ولا سؤال عن الحـااال .. ولا عن الدرااسه ولا ولا شي بذمتــك ‏‏وش اسميــه هــذاااا

محمـــد ساااكت مارد عليهـــااا الحين كل هالشهور اللي مررت وهي كاتمه ‏‏كل ذا في صدرهااا .. طيب وش معنى الحيييين تنفجر علي ... وش جاهاا ‏‏منــــي ... وش صارلهــــااا ... لااا وتبيني اترركهـــاا . استحااله هذي دلع ‏‏اللي اعرفهااا

دلــع : ليش ما ترد .. ولا ما عندك شي تقولــه ‏

محمـــد بضيقه : اكلمك بعديـــن .. مع السلامـــه .. وسكر عنهــــا ...‏

دلــع تنااظر الالجواال باستهزاء : لا وفووق كل هذا يسكر في وجهـــــي ‏

سعـــود اللي كان سامعها من اول جا لمهـــا : ولوو كسر رااسك ترااه ‏‏زووجك ‏

دلــع لفت بخووووف : انـ انت من متى هنـــاا

سعــود : من يووم قلتــي الـووو لحد ما سكر في وجهك‏

دلــع : وانت بأي حق تتجسس علـــي ... ‏

سعود : ابد جيـت ابطلع ولا حرااام .. نصيحه مني هالاسلوب ما ينفع مع ‏‏محمـــد .. ولا صدقينـــي بتخسريـــه ‏

دلـــع صدت عنـــه : الي جابه جااب غيره ‏

سعـــود بقهررر : اللــه يهديــك بـــس .. وطلع عنهـــا

الجوري جتهاا : هاااااااااي سويتـــــي ‏

دلــع ولا كانها من شووي كانت زعلانه وقافله اخلاهـــا : هلااااا بالتبنه ‏‏الحيين ساااعه اووف عند الباااب وساااعه انلطع هناا بلحااالي وسااعه ‏‏وساااعه وش تسووين كل هذا

الجوري : ابــد بس كنت اتشيك خبررك ما ينفع انزل عند اخت خطيبي وانا ‏‏محيوسه

دلع : هههههههههههه تفكييير مدري وش يبي ( ورااحت تسلم عليهااا )‏

دلــــع

بتستغربون من تصرفـاتــي ادري .. لكن اللي اسويه انا نفسي ما اقدر اتحكـم ‏‏فيه .. مدرري وش اللي جانـــي .. صحيح حبيت محمــد لكن الحيـن احس ‏‏اني بديت ما ابلعه او بمعنى اصـــح كل ما اشوفه ولا اسمـع صوتـــه اكرره ‏‏عمررري .. سعــوود .. حتى تصرفاتي معه شينـــه لكني ما زلـت احبـــــه ‏‏ايه وبظل احبــه طوول عمررري ... سعود فررق كبير بينه وبين محمـــد
سعـود بدوي بمعنى الكلمـــه متثبت بالعادات والتقاليد اما محمد تفكيره ‏‏غرربي بحــت بدوي لكن مو اصلــي ..‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بعد مرور يوميـــن .. على الساعه 6 المغرب دخل طلال البيـــت ‏‏بطفششش اليوم بغى يرووح عند تركي بس الكلب كرشــه .. قال ايش ما ‏‏عندنا احد يشووف خطيبته قبل يصير شي .. ماشاء الله الحين صاارت عيب ‏‏ولا اووول اربع وعشرين سااعه قداام بعض صدق تفكير ما ادري وش ‏‏يبـــي ‏

طلال شااف سااره ورجع بإحراج : معليش ما دريت انه فيه احـــد

سرور تصفق يدينها بقهرر : تعاااال شوووف وش ابوووك مهبب امشي ‏

طلال من غير لا يلــف : وش فيـــك ‏

سرور : حضره جناابها تصير اختنــا

طلال لف بصدمــه : ايييييييييييـــش

غــرور من غير لا تطالعه : ابووك متزوج ورامــي امك بــرا طايحه ‏‏بالمستشفــى

طلال جا لعندهم وهو يناظر في هالبنت المخلووطــه الشقرا شعرها اشقررر ‏‏وعيونها خضر لكنها ما خذت لوون امهااا خذت لوننا حنـــاا .. لونهـــاا ماخذ ‏‏السمار النجــدي .. لا وتبتسم عمـتـــي ‏

طلال : من انتـــــي ‏

سـاره : ‏sory idont speak Arabic

سـرور : لا وابششرك امهــا فوووق الله ياخذهااا ان شاء الله ... وقسم بالله ‏‏من يوم دخلوا وانا كارهه البيت ... ابوووي طاار لامـــي مدري متى وهذي ‏‏ناشبتن بحلوقنا من امـــس ... ‏

غرور : هههههههههههههههه المشلكه كل اللي تقوله .. انتي حلوه انتي ‏‏حبيبه وانا اختكم وانا احبكم ومدري وشوو

طلال جلــس : لحظه الحين هذي وش اسمها .. تصير اختي من ابوي يعني ‏‏ابوي متزوج .. ما كمل كلامه اللي نزلــت كريستينـــاا وهي فالـه الشعـــر ‏‏ولابســه بدي كت احمــر وعليه شورت اسوود وكوتــش اسود على احمر ‏‏وحاطه الاي بود في جيبهـــا ‏

طــلال يووم شاافهــــا صفررر : يا ولـــد الــــــــــعن ابووو الجمــااال ياا ‏‏شييييييخ

كريستينــا جت لعندهم وهي تبتسم : ‏hay every body .. you talal ‎

طلال وقــف : اصييرلك طلااال واللي تبينــه بعد

جت كريستينا بكل جرئه سلمـت عليه وحب خدوده .. وطلال وااقف مكااانــه ‏‏مسبــــه ‏

كريستينـــا : ‏I wanna do exercise in a garden‏ ومشت عنهـــم‏

‏( ابسوي شوي تمارين في الحديقه )‏

سرور عصبت منها : قليله الادب جاايتــن بدون اخلااق الله يااخذهاا .. ( ‏‏ناظرت اخووهاا اللي مازال في مكانه ) وانت هيييه هيييييييه وش الحركات ‏‏ذي ما صدقت تشووف حرمه نسييت انك خاااطب ‏

غــرور رفعت حااجب : خــاطـــب .. من متـــى

طلال : لاا ما نسيييت يالله بروح انا بعد اسووي تماريين في الحديقه ‏‏ههههههههه

سرور : طييييب طيييب عند غرام وهذا وجهي كانها وافقت عليك يا وجه ‏‏العنزز

طلال : اووف اووووف اشوف طاال لسانك انتي بعد لا حبيبتي لا تقوليلها ‏‏ولا تقولك وانا وين بلاقي احسن من غرااام وبعدين العين بحررر اناظر اللي ‏‏ابي وهذي زوجه ابوووي يعني وش ابسووي تتوقعين .. بس تبين الصدق ‏‏والله ابووي ما يلعب اجل يااخذ وحده ما طقت العشرييين لا ويجيب منهااا ‏‏ملااا ك

سرور حست بالغيره رااحت للتلفون ورفعت السماعه : ابــدق على غرااام ‏‏ياللي ما تستح

طلال بسرعه : لا لا امززح يالله ابطلع ابطسسس ابريحكم من خشتــي ... ‏‏وطلع عنهم بسرعه

غرور : تعالي انتي اخووك متى خطب وليش ما قلتيتلي ‏

سرور : لانه ما خطب رسمــي الكللب ذا صدق موب وجه زوااج ( وقفت ) ‏‏سااره قوومي اخمدي ‏

ساره اللي من اووول سااكته بس تناظرهم وتراقب تعابير وجههم لانها ما ‏‏فهمت شي ابتسمت لهــا : نو اكمدي انتي ‏I don’t wanna sleep naw

غرور : هههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه سـ ساره ‏‏وش معنى اخمدي تعرفها الملعووونه

سرور استحت : ايييه شكل ابوي دايم يقولها لهااا الله يفشل العـدوو

سـاره : ‏plz let,s go to any bleace I am boring

‏( لو سمحتوا خلونا نروح أي مكان انا مليت )‏

سرور : تفاهمــي معهــا ما جاازتلي ام عيووون مدري وش تبي .. ورااحت

غرور : قصدك ام عيوون خضراا قوولي اغااار وانتهيناااا .. ابكشخ بهااا في ‏‏الجامعه ... امشي بس يا سااره والله انك حبيبـه وقمت معها لغرفه غرور ..‏

‏.‏
‏.‏

بنـــات عايشيـــن بدون حنـــاان ولا حضن داافـــــي ... هم غرور وسرور ‏‏‏.. من يوم امهم فيــه ولا يوم قالت لوحده تعالي لحضنـــي ... ولا فكرت ‏‏تتلكــم معهـم .. لكنهم في الفتره الاخيــــره كل وحــده تلقى هالحضــن عند ‏‏اختهـــاا ... انقهروا يوم جا ابوهم مع زوجته الجديده مو على انفسهم ‏‏واهمالـه لهم .لا ... انقهروا على امهــم اللي عااشت معه عمرها كلــه .. بعد ‏‏كل هذا .. هم فكروا فيهـــا .. هم حزنوا عشانهـــــاا ... يضحكــون لكن من ‏‏داخـــل الله العالـــم .. كل وحده فيهـــم تقول متى اطلــع من هالبيــــت ... ‏‏غرور تقولها لكن تعتبر حلم بالنسبه لهااا الخروج من هالبيت للابد .. ما ‏‏تدري يمكن يصير واقع .... ‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في الكوفـــي ‏

طلال يتمغط بوناسه : اللــه اخيراااااا ابستقـــل بلحالـــي

محمد : الله اكبر اللي بيسمعك تراه زواج وش دخل الاستقلاق‏

طلال : لا يا غبـي يعني بيصير فيه بنت خاصه فينــي ‏

يزيد : ههههههههههه ليييش هي سيـاااره ‏

فيصــل طول الوقت مبتسم : بالعكــس صاادق بس بمعنى اصح خص يحبك ‏‏ومهتم فيك ‏

محمد : الله الله عليناااا وصرر تعرف تحكــي

يزيد : ههههههههههههه فيصــل بالله وش صاارلك ‏

فيصـل : يمكن الوااحد لا خطب يحــس انه غيير يحس حيااته بتتغير جذرياا ‏‏بس لا وافقت البنت

يزيــد : ولييش تررفض هي تحصل وااحد مثل فيصل وترفضــه

فيصل زادت ابتسامتــــه استانس على هالكلااام : الله يخليك يا قلبي

محمد : ايييه قااموا النساايـــب يمدحوون بعض ‏

طلال : لااا فيصل وش السالفه انت وياااه خطبت يالخاين

يزيد : اوهووو يا حليلك من زمااان لييش ما تدري لا وخطب ولع

طلال تفاجئ : ماشاء الله ما خطبت الا ولاااعه هههههههههههه

فيصــل : ولااعه تشب في هالشعر اللي موقفـــه احتررم نفسك

طلال : اوووووووخص بعد يعررف يداافع ‏

يزيد حط يدينه ورا راسه : احم احم ما يحتاااج اتكلم دام فيه محامي دفااع

محمد : يالله ماشاء الله عليكم كل واحد خطب بااااقي اناااا ‏

طلال : لا انت لا تعررس ليين كلنا نعررس علشاان نقهررك بعدين ‏

يزيد : ههههههههههههههههه يا شين حركات البزارين ‏

فيصل : الا الثلاث الباقيين وينهم ‏

يزيد : علمــي علمك بس اكيييد ان تركي متبطح في المستشفى وسعوود الله ‏‏اعلـــم ومحمد بعد بالمستشفى ‏

طلال : اييييه هالمحمد لو يعرف و .. < بغا يقول عن ابووه بس سكت ‏

محمد : قوووه شبااب نرووح نااكل جعــت

طلال : ايه من جــد يالله والله يا اني مشتهي كبســـه ‏

يزيد : اقوول بلا كبسه بلا خرابيط انا ابي صب واااي ‏

فيصـــل وقف: يالله بس قمنا .. وقاموا كلهم يدورون لهم شي ياكلونه ‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في المستشفـــى اليوم الكل موجود عند حلا باستثنااء البعض ‏

ولــع بحمااااس وهي تتكلم بصوت وااطي علشان محد يسمع : بس ‏‏قهررررررررني قهررررني حسيت انه حمااار

حلا : هههههههه وش سواا بعد ‏

ولـع حمررت خدودها : بين وبينتس ما تعلمين احد حبني على خــدي

حلا : ايييه هين خدك مو مكان ثاانـــي

ولع ضربتها على كتفها بخفه : تقلعــــــــي حمااره بدل ما تقولين عيب ‏‏ومدري وشووو

حلا : لا بالله همااك بتوافقين وان شاء الله بيدلي رجلك وشوووله اقوول عيب

ولع تخصرت : ومن قالك اني رااح اواافق

حلا بابتسامه خبث : امااا عقب البووسه مارح توافقين استحاااله

ام عبد الرحمن : وش عندكن تصاصرن في مين تحشووون

حلاا : ابد خالتي نتكلم عن خطبه ولااعه

ام عبد الرحمن : الا على الطااري مبرووك يا ولع مقدما علشان اذا ما ‏‏باركتلك عقب ما توافقين اكون قد باركت

ولع : ههههههههههههههههه الله يبارك فيك خالتي عقبااال عيااالك

ام يزيد : لا والله بنيتي هالمغبررره يا عمتي تركي خطب وغرام انخطبت ‏‏هو اللي بقى عبد الرحمن الله يسهل له بنت الحلال

ولع متفاجئه : اوووووووه صدق والله خالتي مبروووووووك ( ولفت على ‏‏غرام اللي جالسه تسولف مع دلال ) غرااام يا تبينه ولا تعلميني ‏

غرام : اعلمــك وشوو ..!؟؟

ولع : انــك انخبطـتـــــي ‏

غرام حطت يدها على راسها : وافضيحتااااااه الحين ولع عررفت الله يعينيي

ام يزيد : هههههههههههههههه ماشاء الله عليكم انخطبتوا كلكم مع بعض ‏‏شكل العيااال مخططين من اول

ام عبد الرحمن بمزح : قوولي ماشاء الله لا تبندقينهم < تطقينهم بعين ‏

دخلت الجووري : السلااااام عليكم ‏

الكل : وعليكم السلام والرحمــــه ..‏

ام يزيد : وكملت الرصـــه بمررت وليـــدي .. وين كنتي ‏

الجوري استحت : كنت في تحت في الكفتيريااا

حلا : وانتي من يووم دخلت المستشفى ما عندك الا هالكفتيريااا تقل كن ‏‏عمررك ما كليتي ‏

الجوري : هووو وانتي وش اللي حاررك يختي كيفي ‏

ولع : ههههههههههههههههههههه والله شكلهم يدعون لك ربحيتهم

الجوري وهي تجلس : يحمدوون ربهــم بعـــد ‏

طق الباااب ودخل محمد : السلام عليكم .. وراح حب راس خالاته ‏

محمد يحاكي حلا : هاااا وشلوونك اليوو حلا

حلا : يااخي كل يووم تسألني هالسؤال واقوولك بخيير خلاااص طفشت ‏‏بصراحه طلعوني من هنااا ما غير مغزغزين هالابر في يدي وحاطين لي ‏‏هالمغذي ياخي والله دليت نافوورة‏

الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

دلال : هههههههههههههههههههه احمدي ربك في احد يهتم فييك هنااا

محمد ابتسم : اجل وش رايك انك كذا يومين وتطلعين

حلا : صــدق والله الله يبشرك بالخيييير ما بغييت اوووف رااح عمرري وانا ‏‏هناا

الجوري :يا كثر ما تبالغ هالبنـــــت

محمد يسأل خالته بضيقه : خالتــي وشلونها دلع ... ليش ما جت

ام يزيد اللي ما تدري عنهم : والله يا وليدي عيت تقول تعبانه خليها مره ‏‏ثانيـــه ‏

محمد ( تعبانه ولا ما تبي تشوفني بس انا لك يا دلع ) : سلامتها ما تشوف ‏‏شر يالله بالاذن .. وطلع عنهم

دلال اللي منقهرره من اختهاا ارسلت لها مسج ( شوفي رجلك يسأل عنك يا ‏‏قليله الادب .. هو اللي صار يلاحقك وانتي موب مهتمه لكن اذا طار من ‏‏يدينك تعاالي اشتكيلي ياا غبيــه )‏

حــلا : خالتي ام .. اثنينكم .. انا اذا طلعت من هناا ابسجل في الكليــــه

ام يزيد : والله الساعه المباركه وش بتدخلين ... ‏

حلا بابتسامه واسعه : بــدخل تمريـــــض

ام عبد الرحمن : والله يااااحظ ترركــي فيييك الله يوفقك ان شاء الله

غرام : هييييييييييه غبيه ليش الكليه ورا ما تدخلين الجامعه اكشخ ‏

حلا : الكليه اصغر ما اضيع فيهاا

دلال : هههههههههههههههههههههههه اووم التفكيير بس صادقه غروم ‏‏ادخلي الجامعه احسن لك

حــلا : ما رح يقبلووونــي وانا ما ابي وبعدييين وش فيها الكليه مو مكان ‏‏ادرس فيه والسلااام

ام يزيد : يوفقك ربي ويوفق الجميييع شدي حيلك وانا خالتك ‏

حلا انسدحت وهي تفكرر لو امي الحين موجوده كــان صدق فرحتلي .. ‏‏خالاتي مابهم شي والنعم فيهم .. لكن فررحـه الام غيــــر .. الله يرحمك ‏‏ويدخلك جنااته ياا يمـــــه .. الله يجمعني بك بالجنــــه ...‏

دخلوا عليهم اللي ما توقعوا انهم يجوون الا ناسينهم ‏

الجده : السلاااااااام على القاطعين ‏

الكل : وعليكم السلام والرحمه ( وقاموا يحبون روسهم )‏

الجد : والله الحمد لله على سلامتس يا بنت ‏

حلا : كم مره اقولك جدي اسمي حلااا

الجد : ماااش اسمتس ما جازلي وشوو حلاا تشهوينن الله يقلعتس ‏

دلال : هههههههههههههههههه قوووله وانت مغمض عشان ما تشتهي ‏

الجده : وانتي وينهم بزارينتس ان شاء الله في البيت مع ابوهم

دلال : لا يمممه جبتهم معي بيتنــاا

الجد : ومخليتن رجلتس فيذاك بلحااله وتاركتن وظيقتس ‏

دلال ( والله البلشه ) : هو ما يبي يجي ووظيفتي من زمااان انا تركتها‏

الجده : وشوووله تتركينه وشلون بتصرفين على عييلتس ‏

غرام يوم شافت دلال متوهقه : اقووووول جدااني ما باركتوا لنا كلناا

الجد : اييه صح على البرركه قالي تركي يا جعلكم اللي منب قايل ولا تكلفون ‏‏على اعماركم تزوروناا

ام عبد الرحمن : لا يا عمي موب القصد لكن والله انشغلنااا ‏

الجـد وقف : عذركم معكم يالله بالاذن برووح تعبت ابرووح ارتااح

ولع : ويين ترتاااح انت بعد تووك جاااي اجلس بس

الجده : خلييه تعرفين جدتس عجيز ‏

الجد : قوومي معي قال عجيز اجل انتي وش تطلعين ‏

الجده طلعت قبله وهي تتحلطم : صدق ما يستحي قداام احفاادي يعايرن ‏‏اوريك في البيت يا عبد العزيز .. وطلع وراها الجد

ام يزيد : هههههههههههه والله انهم نكته اشوا اني ما حطيت ولا ابلشون مثل ‏‏دلال ‏

دلال : ههههههههههههه من جد وهقه اشكررك غروومتي على التصريفاات

غرام : ابــــد انحـــن بالسيررررفسس ‏
‏ ‏
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏ ‏
في مكان نـائـي عن النــاّاّس كلهــا ... مكان لا صـرت بأعلـى ما تملك من ‏‏الصــوت محد يلتفت لكـ .. محــد يبيـــك ... تعتبــر بالنسبــه للكل منســي أو ‏‏بمعنى اصــح منفبوووذ منقبل الكـــل ... نتجيــه افعالـك رمتــك في هــذا ‏‏المكـــان .. جرب تعيش في مكان غير بيتك وشوف قد وشو بتعانـــي ... ‏‏لانك ما رح تستحمل ان احد يتحكم بك اوو يمشيك على كيفـه .. لان كلنا ‏‏تعودنــا كلــن حــر بنفســــه .. محد له خص فينـــــي ....:‏

سلمـــاان صاار انسااان منطوووي وحيييد ماله علاقه بأحد ولا يقرب احد ‏‏ولا يحااكــي .. ماغير جالس في الركن .. ودايم سارح .. يا ترى يا سلمــاان ‏‏هل تفكر باللي سويتـه في دنيــاك ولا اللي سويته بالنــاس ... ولا في اللي ‏‏وصلت له ... خلك في حالك بــس ...‏

متعــب يناظر فيه وهو مقهووور : وانت لين متى بتقعد كـذا مفهــي حاكني ‏‏طيب

سلمـــان نااظره ولا علق ولا بكلمـــه وصد بوجهه عنــه

سعــــد : وش تبي منـــه خليه في حالـــــه ‏

متعب اللي كاره سعد كه العمــى قام له ومسكه مع رقبتـــه : انت اخررر ‏‏واااحد يجي صوتك على صووتي تفهم اتكلم انااا ينقع لساانك لياا نطقت ‏‏بحرررف سااامع ( ودزه باقوى ما عنده )‏

سعـــد حمر وجهه زااد تنفســه وحط يدينه على رقبتــــه : الله يهداك بس ... ‏‏الله يهداك

متعــب : هههههههههههههههههه شف مين يتكلم عن الهدايه اقوول بس ‏‏اهتدي انت بالاول اصلا من وصلنا لهاطريق غيير وااحد منحط مثلك ياا ‏‏عديم التربيـــه

سعـــد قاام عنه بيرووح لسريره كالعااده يجلس لحد ما ينامووون ويقعد ‏‏صااحي بالليل يبكــي !!!! أيــه ليش مستغربين يبكي ندم على كل اللي ‏‏سواه على حالـــه .. وعلى اهلـه .. وكل انساان طااح في يدينـــه ... يبي ‏‏التووبــه من الله ... يبــي العفوو والمغفررره .. يبي النااس تسامحـــه لكن ‏‏وين اللي يدري بحالـــه .. غيره سبحانه وتعالـــى ...‏

كلهم انرموا في زنزانـــه وااااحده .. مثل ما كانوا في شقــه وحده ... لكن ‏‏الفرق الحين ان هنا كنهم في خراابه لا اكل زي الناااس ولا حتى رااحــه من ‏‏وين بتجي الراحــه في السجن ... تعدل حاال سعد كثييير صاار ما يفاارق ‏‏القران على طوول يقرأ ودايم يجلس مع سلمان صحيح انه ما يعطيه وجه ‏‏لكنه يعلمــه يسولف معه بكل اللي في خاطره يتأسف منه على اللي سواه ‏‏واللي وصلهم لـــه .. اما متعــــب للاســـف زاااد جبروووت صااار يستقوي ‏‏على سعد لانه منقهرر محتررق دمه على عمره اللي بيقضيـــه محبوووس ‏‏في هذا المكـــااان واللي زااد علييه ان اهلــــه تبروا منه ومن افعالـــــه .. ‏‏وجنت على نفسهــا براقـــش ...‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ‏
‏ ‏
في الشرقيـــه على الكورنيـــــش .. عبد الرحمن يتمشــى بلحالــه كالعــاااده ‏‏الجووو عند البحرر مرره روووعه .. بس الوحده تجيب الملل ... يشوف ‏‏العوائل ماشاء الله كلن مجتمع سواليف وضحك الله يسعدهم وعقباالي يااارب ‏‏جلس وهو يناااظر البحررر وسرررح فييييه ما وحى الا على صووووت ‏‏مألوووف يقرررب منــــه وبما ان الدنيا ظلمــه شوووي عبد الرحمن لف ‏‏مصدر الصووت شااف بنت تمشي من عنده لكنها ما نتبهت له وقااعده ‏‏تغنـــي :...‏

بتمون ع ضحكي انا بتمون‎‏ ... ‏
بتمون عالدمعه والك‎ ‎بتمون‎‏ ‏
بتمون يا قلبي عينك على قلبي ماكان يمكن‎ ‎لو ما انت تكون‎‏ ‏
معذور لو جن القلب معذور بعيون‎ ‎عم تغزل حلا معذور

عبد الرحمن وقف بسسرعه والله هي هي ورااح وراهاا بيشووف وين ‏‏بترووح ... هي مشت شووي بعديــن جلست وما زالت غير منتبه لـ عبد ‏‏الرحمن .. فكت نقابهاا وطرحتهاا بتصلح شعرهااا اللي كاان طووويل لونه ‏‏احمر < زي اللي في دعايه الضبغه ^.^ .. ناااعم وخصلاته تتطاير من ‏‏الهـــوا .. عبد الرحمن بعد عنهــا بمساافه ودق عليهاا يبي يتأكد ... الا رن ‏‏جواالهااا

وداد يووم شااافت الاسم لبى قلبــــه ردت بكل هدووء : الـووو ‏

عبد الرحمن بفررحه : فدييييت ام شعرر احمررر اناااا

وداد : هههههههههههههه منهــي هــذي ‏

عبد الرحمن : انتي ياا خلفهم ورااه قاعده بلحالك تعاالي عندي

وداد متفاجئه : وشوو انـ انت شاايفني ‏

عبد الرحمن : والله حبيت اغنيــــه اليسـااا .. ممكــن اجي لعندك شووي ‏

وداد بخجـ ل: اخااف احد يشـو..‏

عبد الرحمن قاطعها : مارح نااخذ من وقتك الا دقاايــق . وسكر ورااح لهاا ‏‏بسسرعه قعد جنبهااا واستنشق هواا بقوووه ‏

عبد الرحمن : يا يسلااااااااام يازين الجو اليووم فدييت هالريحه الحلووه

وداد مررره مستحيه منه : ايه من زماان حلوو ‏

عبد الرحمن : بس الحين زااد حلااااه ( ولف عليهاا وحط عينه بعينهااا طبعا ‏‏هي تغطت ) فدييييت هالعيووون ‏

وداد : عبد الرحمن خلااص رااحت الدقاايق ‏

عبد الرحمن : عقبااال ما انااظرك لييين اقوول امييين

وداد وقفت : ايييه ان شااء الله ‏

عبد الرحمن : وشوو موب مصدقه وتشووفيين يا اناا يا انتي ان ما خذتك ما ‏‏اكوون ولد ابوووي يالله يا قلبي بالاذن .. ورااح عنهاا بسسرعه

وداد وش هالصدف وش هاليوووم الغير شكــــل .. فديييييته هالادمـــي .. ‏‏عمرري هو حيااتي هووو الله لا يخليني منه وه بس يازييييين هاليووووم ...‏
‏ ‏
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ‏

‏( بيــت ابو يزيـــد ) ‏

دلـــــع تكلم بالتلفــون : لاا باللــــــه نصاابـــه عمـــي يسوي كــذا ... يا اللــه ‏‏بصراحه ما توقعتــه يسويهــا .. طيب اييه يدروون .. ايوا يعني ما يــدري .. ‏‏ما فيــه شي .. انتي مالك دخـــل .. طيب خلاااص خلااااص مع السلامه ... ‏‏وش ليه ... مانيب ناقصه محاضراتك انتي بعــد ... بسكـــــر انتي بربرتك ‏‏كثيره وانا مالي خلقك .. يالله بـس بااي .. وسكــرت عنها ‏

دخـــل عليهـــا يزيــــد : الســــلام ‏

دلــــع : هلا يزيد وش جايبـــك ..؟

يزيـــد : حلوه ذي بيتنا ما تبينــي اجي يعني ولا حــرام ‏

دلــع : لا بــس تجي في اخر الليل ممكن اما تجي بدري هذا الغريـــب ‏

يزيـــد ما اهتم لكلامهـــا وقال بصوت عالـــي : حيــااك اقلــط مافيــه احــــد

دخـــل محمــــد : السلااام عليكـــــم ‏

دلع يوم شافته ناظرت يزيد بعصبيه يعنــي وش اللي جايبــه لكنــه طنشهــــاا ‏‏

يزيـــد : انا برووح اخليكم الحين تاخذون راحتكم بالاذن .. وراح عنهـــم ‏

محمـــد : الحين دلع ممكــن اعرف وش السالفه بالضبط

دلــع : وانت وش اللي جايبك ‏

محمــد : استإذنت من الدواام يووم دريت انك بالبيت ‏

دلـــع : رح كمل شغلك مابيني وبينك كلام

محمـــد : دلع لو سمحتي ابي اعرف انا وش سويت لك بالضبط ..؟

دلــع ببرود : ابد ما سويــت شـــي ... لا لا ما تسوي شي انت ‏

محمــد ماسك اعصابـــه : اعتقد انا مو بزر عند تحاكيني كذا حنا كبااار ‏‏ممكن نتفااهم لو سمحتي ‏

دلــع وقفت بعصبيــــه : نتفاهـــم تبينــا تفااهـــم .. اووكـــي اجل نتفاهم ما ‏‏عنــدي مشكلـــــه ... ( وصارت تعدد على اصابعها ) رجااااااال بااااارد ‏‏ماله شغل في احــــد لوو قدامه اثنين يتذابحوووون ما اهتـــم وسوى شي ‏‏وش ارجي به هذاا ... رجااال بزنـــس باااان الله يالبزنس كلها مستشفــــى ‏‏‏... اربع وعشرين سااعــــه مشغوووووول .. تدق عليه انا مشغول الحين ... ‏‏وراااي مرضـــى ... ورااي عمليــــه ... تعال عندي ما اقدر استأذن ... حتى ‏‏جيتــــه ما تااخذ دقاايق ويرجع لذا الشغل .. وش اسوي بـــه ... رجااال ‏‏ولاهوب جاايب خبررر ولاهووب مهتم ان عنده حررمه والمفرووض يسأل ‏‏عنهـــاا اللي تتعنى ترووح له المستشفى علشاان تشووفه وهو ولاهو هنااا ‏‏وش ابي فييييه .. هــذاا وحناا ما بعد اعرسنـــاا وكذا الحال اجل بعد العرس ‏‏وش رااح تسووي على الاقل احترررم وقدر الادميه اللي واقفــه قدامــــك ‏‏راعهـــاا شوووي مثل ما ترااعي مرضااااك ولا هم اووولـــى ... كذاا ‏‏نكوون تفاهمنــــا ما عندي أي كلام زياااده عن اذنـــك .. ولفت بتروح عنـــه

محمــد مسها من يدها وقفهــــا ووقف قدامهــا وهو منزل راســـه مدري هو ‏‏معصب ولا مفتشــل مو باين عليه أي تعابيــــر على وجهه رفع راسه وحط ‏‏عينه بعيونها : هــذا اخــر كلام عندك يا دلــــع .. الحين بعد كل هالمــده ‏‏توك جايــه تتكلميـــن بعد ما حبيتــك وتعلقـــت فيك يا دلـــــع ... للاســف ما ‏‏توقعــت تفكيــرك صغيييييييير لهالدرجـــــه توقعتك اكبر من هالتصرفاات ‏‏والكلااام ... لكن ولا يهمك مارح يصير الا اللي تبينـــــه ان شاء الله .... ‏‏بالاذن ... وطلـــع عنهـــــا ‏

امـــا دلـــــع يوم سمعت كلاامــــه ( مارح يصير الا اللي تبينه ) ‏‏بيترررركنــــي لا لا مارح يسويهــــاا ... اناا وش اللي قلتـــــه .. وش فيني ‏‏صرررت كــذااا ... وش اللي جانــــي .. محمد لا ترووووح عني تكفـــى ‏‏وربي ابيييييك ... هو يحبنـــــي مارح يقدر يتركنـــي ... ( وبصوت عالي ) ‏‏محمـــد وربي احبــــــــــــــك احبــــــك احبـــــك ... ‏



بدونك دنيتي صعبهـ طلبتك لـ الوصـل خـذني‎‏ ‏
أنا‎ ‎مهما ضوى صبحي أبي ليل ٍ بهـ سراجـك

‏.‏
‏.‏

حبيبي لا تخليني تراني بجـد ~ مـ حـتاجك‎ ~‎



‏,‏

‏,‏

‏,‏



..:: الج ـزء السادس والـع ـشــرون ::.. ‏
‏ (( ما قبل الاخيــــــــر ))‏


بحط قلبي بين يدينك هديه
واقولك كل عام وانتا حبيبي ‏

الله لا يغير عليك و عليـــــه
ياجعل قلبك دوم حظي ونصيبي ‏

يا جعل قلبك دووووم حظي ونصيبي ‏


دخل عليها محمد : الله الله ما طلعت المواهب الا يوم جيتي تطلعين

حلا : اووه محمد عسى ما سمعتني ‏

محمد : لا طال عمرك ما سمعتك حتى اللي برا ما سمعوك

حلا : افاا صووتي كاان عالي ‏

محمد ابتسم : ابـد امزح معك بـس ... خلاص بتشدين الرحال ‏

حلا بابتسامه : الحمد لله مابي الا العافيه وشوله اجلس وبعد انت عاارف اليوووم وشهوو‏

محمد : جعله دووم ياارب ... ايه حتى انا بستأذن ... تصدقين عاااد احس اني ابشتاقلك ‏

حلا : هههههههههههههههه يا حليلك وطلع لك لسان والله

محمد : افاا يا ذا العلم اجل شلون احتسي من اوول هااه‏

حلا : هههههههه اقصد طيحت الميانه وانا اختك ‏

محمد : هههههههههههههههههه ومنكم نتعلم عاد وش نسوي .. الا من بيجي ياخذك اصلا من ‏سوالك اجراءات خروج انتي ووجهك

حلا بمزح : اخوي وليد انت ووجهك سوا كل شي وبعد ابششرك ينتظرني تحت توه دق علي ( ‏وعقدت حواجبها ) لكن بما انك شكلك مش ولا بد اليووم شكلي ابجلس واشوف وش سالفتك

محمد وقف بسرعه : لا عااد انا وراااي شغل وانتي تتوهمين عطينا مقفاااك لو سمحتي

حلا بجديه : صـاير شي مع دلـع صح ..؟؟

محمد تغير وجهه لكن ما حب يقول شي : انتي وش تقولين الله يهديك حلا تأخرتي ‏

حلا : محمد شف ادري انك تعتبرني صغيره على السواليف هذي وتحسب اني ما افهم وادري ‏انك ما ودك تتكلم لاني انا حلا ‏

محمد : لا والله مو الـ ....‏

حلا قاطعته : خلني اخلص كلامي ... اذا ما تبي تحكي براحتك لكن ابيك تعرف شي وااحد ... ‏فااهمتك ترااني ( وقفت بتطلع ) وعلى فكره رح هزئ وجهك لانه فااضحك فااضحك واي شي ‏انحن بالسيييرفس ( وابتسمت له وطلعت ) ..‏

محمد جلس يستوعب اللي قالته عمرررره ما حد لاحظ عليه ان كان تعباان ولا متضاايق ولا ‏مشغوول باله ... بس هذي شلون لاحظت لهالدرجه وجهي فاضحني على قولتها ... والله اتوقع ‏هالكلام يطلع من أي احد الا حلااا ... يمكن ضحكها ومزحها مغطي عليها هالنقطه ... ‏نجررررب حظناا معهاا وش ورانااااا دامها صغيرره ما به خلاااف ... خذ بعضه وطلع لغرفته ‏وهو يبتسم على بنت عمه ... الله يوفقها ويسعدهاا هالبنت ‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وليـــد بالسياااره جته حلاااا دخلت وسكرت الباااب : السلام عليكم

وليد : بدرررررررري ... كان تأخرتي شوووي

حلا : يااخي خذتنا السواليف اناا وولد عمي ‏

وليد : ماشاء الله وسوااقك منلطع هنا من اليووم

حلا : هههههههههههههههههه محشووم .. يااخي لاتكبر السالفه توني طالعه من المستشفى لا ‏تخليني اتعب الحين

وليد ضحك : لا واللـه ماشاء الله اقوول امشي بـس وين تبين ‏

حلا : وين يعنـي اكييد البيييت ‏

وليد : وبتقعدين بلحالك ... تعرفين ان مافيه احد ... ‏

حلا : خلني ارتاااح ياخي همااه بيتناااا انت وش عليك وبعدين انت معي ولا بتطس بعد

وليد : ابطـــس !! صاايرتن ام لساانين ما تلاحظين

حلا : هههههههههه وابشررك بعد عاديت محمد ‏

وليد هز راسه : الله يخارجنــا وياااك بس ....‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بيت ابـو محمـــد ..‏


ابو محمد سفــر زوجته الاجنبيه وبنتهــــاا .. طبعا ما طلقها لكن على كلامها ما ارتاحت هنـا ... ‏او بالاصح ما تقدر تنصب عليه بين اهله ... فاضطر يرجعها بلدهـا .. وجااب ام محمد اللي ‏رجعها ابو محمد له ... لكن هل تغيــرت ولا زي ما هـي ...‏

ام محمـــد : يا طلااااااااااال امش تعاال هناااا بسسرعه ‏

جا لها طلال : هلا يمه وش بغيتـــي ‏

ام محمد بعصبيه : قم شوف ابوووك وانقلع انت ويااه لجل تتملك على هاللي تبيهاا

طلال : هاللي ابيها تصير بنت عمي لو سمحتي يعني

ام محمد : اللي هي رح عن وجهي ... الله لا يبارك فيك ‏

طلال قاام عنهااا بعصبيه .. انا وش ذنبي اذا هالادميه ما تدري عن هوا دارنا ويووم نختاار اللي ‏تبيهاا توقف بطريقنااا بس تعجبني يا بو محمد وقفتها هالمررره عند حدهااا ... واقفتي ياا حصه ‏وانتي ما تبين ههههههههههههههه ياا حبنيلي بــــس ....‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ

في السيـاره ابو عبد الرحمن وغرام رايحين للمحكمه .. العيال عيوا يروحون يقولون مالهم داعي ‏اهم شي البنـت ... وانتم الصادقيـن .. ^.^‏

غرام : اييه حبيبتــي .. صدق والله امااااااااااااانه بتجين

وداد بفرحه : ايه ان شاء الله بجــي بس تكفيين تكفييين لا تقولين لعبد الرحمن

غرام : هههههههههههههههههههه لا تخافين ولا رح اقوول كلمه بس متى رح تجين

وداد : انا الحين بالمطااار طيارتي بعد شوووي ... وااااي قد ايش مستانسه

غرام بخبث : مستانسه عشااني ولا عشااان ‏

وداد بحرج : ههههههههههههههه غرووومه يالله يالله ما اعطلك والف الف مبرووووك يا قلبي ‏اشوووفك ان شااء الله واشوف عايلتكم الكريمه

غرام : هههههههههههههه عاااااش مصرررف الله يباارك فحياااتك .. وعقبااااااااالك .. يالله يا ‏قلبي مع السلامه .. وسكرررت عنهااا

ابو عبد الرحمن : من هــذي ..؟

غرام بمززح : وانت وش دخـــل بنتك ..!‏

ابو عبد الرحمن : اييه والله مدري وش دخلهاااا المهم منهي ‏

غرام : هذي طاال عمرك وحده تعررفت عليهاا انماا اييه عسل هي من الشرقيه ‏

ابو عبد الرحمن : وكيف تعرفتي عليهااا على الله ..؟؟

غرام : مرره رحناا كووفي وشفتهاا هناااك وجتن البيت بعد والله مرره انساانه ‏

ابو عبد الرحمن : لااا تصدقين احسبها من البرمائياات ‏

غرام : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه لا لا اقصد اخلااااق ‏بالمررره ‏

ابو عبد الرحمن : طيب لاا يكثررر هذانا وصلنااا انزلي ..‏

غرام بخووف : وين بتوديني يبه انا خايفه ...‏

ابو عبد الرحمن : لا تخافين بس ابذبحتس فيذا .. اقوولي انزلي قال ايش اخاااف كثري منهااا ‏بس ... يالله امشي بس ‏

غرام وهي تنزل : توكلنا على الله .......‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ولـــع برجتها المعهوده دخلت غرفه اختها : صبح صبح ياعم الحج انتي لسى هناا‏

دلـــع ببرود : وش تبين انتي ..؟؟

ولــع : مش معقووول مبوزه كده لييه

دلع : ولع ماني رايقه لك قولي وش تبين ..‏

ولـع : لا بالله البنت مدري وش فيهـا يااعمتي اليووم ما تدرين وشوو وانتي للحين قاعده حتى ‏فستاان ما تكلفتي على عمررك واشتريتي مو معقول يا دلع كذا ‏

دلــع ماسكه نفسها : فستان واشتريتولي وكل شي جاهز وش تبيني اسوي بعد ‏

ولـع جلست على طرف السرير : دلع وش فيك ..!! مو انتي اللي تبين كذا .. مو هذا طلبك .. ‏تحملي النتايج اجل

دلـع بانفعال : لا لا تقولين كذا هو يبيني ما طلقني والله ما طلقني ( وحطت يدينها على وجهها ‏وصاحت ) ‏

ولـع هزت راسها : طيب لا تنكرين انك تبينه بعــد .. طيب ليش سويتي كل هذا .. دلع ليش ‏تسوين حركات مدري وش اقول عليها بصراحه

دلع : ادري غلطت لكن ما ادري وش صارلي والله انا احبه ابيه .. ما ابي ابعد عنه ‏

ولــع وقفت : امشي يالله برووح المشغل الحين الحق على عمري بتجين معي ..؟!‏

دلع ناظرتها : ما ابي روحي لوحدك ما تحسيين فيني هذا وانا اختك

ولـع : ابد والله اني حاسه فيك لكن انتي امشي واليووم عندي احساس ان وضعكم بيتعدل

دلع : صــدق واللـه يعني تهقين بنرجع لبعض‏

ولع : هههههههههههههههههه خبله هالبنت وش شايفتني اعلم الغيب انا اقول عندي احسااس يالله ‏امشي قداامي ترى بروح واخليك والبيت فاااضي ‏

دلــع : دلال وينهاا وامي .. والباقيين

ولع : دلال المسيكينه شايلتن بزارينها مع امي وخالتي ما ادري وينهم فيه وزياد مع يزيد وابوي ‏والجوري وسعود ووطلال وغرو

دلـع : اللـــه ..!! ورااه كلهم رايحيـن والله لو انها ملكه مـــين

ولع : هههههههههه بلااك نايمه في العسل اليووم ملكه يزيد وطلال يالخبله ‏

دلع متفاجئه : بالله عليك الجوري ويزيد ...,,‏

ولع : وطلال وغرام بعد والله انك ما تدرين وين ربي حاطك فيه قوومي بس قوومي ‏

دلع متفااااجئه : ماشاء الله تبارك الله يوووه انا ويني فيه ... خلااص انا جايتك لا تروحين عني ‏

ولع وهي تطلع : اووكي لا تطولين ولا ما بتشوفيني .. وطلعت عنهـــا ‏
‏ ‏
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ

‏ اول ما دخلت البيت انشررح صدري .. يالله قد ايش وحشتني ريحته وكل ركن من اركانه ... ‏يووووه زماان عنه واللـه .. طلعت على غرفتي بسسرعه دخلت وسكرت الباب غلت الميكف ‏وارتميت على السريررر احس كني جايه من سفررر اوب مستشفى ... ‏
ابي احس بالراااحه ابي ارتااااح ما غمضت عيووني الا دق الجوال ...‏

حلا ردت : نعــــــم

تركي :نعم الله عليك ممكن نتعررف ..؟

حلا موب مركزه : نعم يا اخووي

تركي : لو سمحتي عن الغلط انا خطيبك موب اخوك ‏

حلا : تـرررركي هلا والله شلونك

تركي : بالله ما عرفتيني من جدك انتي امداااك تنسيني

حلا : لا والله مووب عن ‏

تركي : الا الا خلاااص ما عاد يهمك ترركي قووليهااا ‏

حلا : شف الولد الوااحد توه دااخل البيت وما صدق يرتاااح وتجي انت تدق ياخي خلينن ‏استووعب اني بالبيت همن دق علي ‏

تركي بصوت وااطي : انتي بالبيت صدق ‏

حلا : ايه اجل ويني .. اليوم طلعت

تركي : اممممممم بلحالك صح ..!!‏

حلا : تركي انت انساان فااضي خلني ارتاااح بالله عليك ‏

تركي : طيب ابجييك الحيييين ابي اشووووفك ممكن

حلا : ليش تشوفنـي .. وش تبي .؟؟

تركي بمزح : ابي اشوف شلون صرتي خابره من زمان ما شفتك .. يمكن سمنتي او صرتي شينه ‏‏.. تعرفين يمكن اغير رأيي ‏

حلا عصصصصبت : وشووو وشوو يعني انت ماخذني عشاان شكلـــي ... حبيبي اذا هذا ‏تفكيررك من الحيين اقوووولك نجوووم السماا اقرربلك مني ‏

تركي : هههههههههههههههههههههههههه ول ول كنك تبين هواااش حبيبتي انا ابيك لو انك ‏تشبهين صدااام يالله ما نبيك تنفعلين همن تزعلين همن شلون نراضيتس نشووفك على خير ... ‏وسكرررر

حلا تنااظر بالجواال : وشبه هذا لا يكوون زعــــل ... انا وش فيني صايرتن شراره ..... يالله ما ‏عليناااا .. رمت الجوال وحطت راسها الا هي غرقاااانه بساااااااااااابع نوومــه ...‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ


تعودوا على المكان .. ماعاد يشتكون من شي رضوا بالامر الواقـع .. لكن مو الجميـع ...‏

متعــــب بعصبيه : اقووولكم انا ولد ناااس هالحثااله هم اللي جابوني هنا طلعوني لا بارك الله ‏فيكم ‏

وااحد من الحرااس : وانت متى بتقتنع انك مارح تطلع من هنا الا متى ما الله فرجهااا‏

الثاني : ولو انك ولد ناس كان ما جيت هنا

متعب : كل تبن انت وياااه امش طلعني طلعني لا يجيك شين ما شفته

سعد : يا بن الحلال امش اجلس وارضى باللي كتبه الله لنا ماله داعي هالموال اليومي وانا اخوك

متعب هذا اللي كان ناقصه : دااامك تكلمت اجل اتحمل اللي بيجييــك منـي ( وتوه بيروح له ) ‏

الحاارس : ياا سعد تعاال فيه واحد بيشووفك ‏

متعب : ههههههههه اكيد بيعدمونك رح يا جعلك الموووت على اللي سويته فيناا

سعد ابتسم له وراااح .. خلااص تعوود على الدعاوي اللي تجيه من متعب سبحان الله بعد ما ‏كانوا اعز اصدقااء صااروا كنهم اعداااء الا سلماان اللي محد يعررف وش فيه من يووم دخل ‏هالزنزانه انتكست حالته ...‏


ـــــــــــــــــــــــــــ

دخل سعد مع العسكري واوول ما شااف الشخص اللي جاي عشاان .. حس بفررحه على حزن ما ‏يدري يحزن لانه شاف الشخص اللي دخله السجن ولا يفررح عشاان احد فكرر يزووره ..‏

سعد : السلام عليكم والرحمه

وليد : وعليكم السلام ( وقاام يسلم عليه ) وش اخبارك يا سعد

سعد : الحمد لله الحال يسرك .. انت وش اخباارك

وليد : نحمد الله بخير يا خووي ..‏

لحظه صمت ............‏

سعد : وش اللي جايبك يا وليد ..؟؟َ!‏

وليد : ما تبيني اشوف اخووي .. ما تبيني اتطمن عليه ‏

سعد خنقته العبره بعد كل اللي سواه ويقوله اخوي : جزاك الله خيـر ‏

وليد يبي يكسر الرسميه : الا ما باركتلي يااا دب ‏

سعد ابتسم غصب عنه : مبروووك على وشووو

وليد : ههههههههههه ولو انها بدون نفس لكن نعديهااا ... اناا بخطب قرريب ان شااء الله

سعد : ههههههههههههه ماشاء الله اباركلك وانت ما بعد خطبت ومنهي سعيده هالحظ هذي ‏

وليـد بارتبااك : اممممم ابخطب غ غـرور ‏

سعد ناظر وليد وعقد حواجبه .. وليد خااف من نظراته .. شوي الا ابتسم ابتسامه وااسعه : صدق ‏واللــه ‏

وليــد : أيـه صــدق وش فيك ‏

سعـــد نزلت دمعته : هذي اكثر بنت حااس بتأنيب الضمير عليهااا تدري يا وليد لواضمن اني ‏بطلع من هنااا بدري كان رحت خطبتهاا ... والله يا وليد ما تدري قد وشو استانست يووم قلت ‏اسمهاااا ‏

وليد ارتاااح : يووه اشووا يااخي خوفتني تعابير وجهك الله يهديك .. اجل الله يبشرك بالخير دامك ‏استانست اجل اتوكل على الله

سعد : الله يوفقك ان شاء الله وتكفى يا ولييد تكفى قلها تسامحني امااانه تراني اممنتك قلها سعد ‏صار انساان ثااني وهو متحسف على كل اللي سواه في حقك ...ما ابي شي غير انها تسامحني ‏

وليد : ولا يهمك ان شاء الله اذا صار كل شي قلتلهااا .. يالله يا سعد بالاذن .. ايييه صح وش ‏اخباار سلماان ومتعب ‏

سعد : سلمان ومتعب .. الله يستر عليهم بس ‏

وليد : ليييش هم موب معك ..؟! صارلهم شي ..!‏

سعد : لا ياخووك سلماان من بعد ما دخل هالمكان ولاعاد يتنطق بحرف وااحد وزين انه ياكل ‏ويشرب بس .. اما متعب تصدق انه يدعي علي ليل نهاار ..تصدق انه يضربني كل يووم لولا الله ‏ثمن هالحراس ولا كان انا ميت من زماان

وليد بضيقه : لا حول الله ولا قوه الا بالله .. الله يكون في العوون ... سعد انتبه لنفسك .. وان شاء ‏الله كلها كم سنه وتخرج من هالمكاان .. وتراك مو بلحالك يا سعد انا معك ‏

سعد : الله يسعدك يا شيخ .. وانت بعد انتبه لنفسك ولا تقطع خلنا نشوفك عااد .. يالله في امان الله

وليد : ان شااء الله .. مع السلامـه .. وطلع عنه سعد .. ‏


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


ابو محمد : مبروك عليكم يا شباب وبنات ‏

طلال ويزيد : الله يبارك فيك ‏

ابو عبد الرحمن : على البررركه واخيرا بنفتك من اربع الله يعين على البااقي ‏

غرام : لا والله هذا وانا بنتك بعد ... صدق شاايب ما ينعرفلك ‏

يزيــد : اقووول حدك عااد ترااه عمي ‏

غرام : بالله خلك على جنب بس ‏

ابو يزيد : والله ما اطول من لسانك الا لسانها امش بس انت وياهاا ‏

ابو عبد الرحمن : لا ولا حيا ولا شي يختي على الاقل استحي من رجلتس ‏

غرام : رجلـي ( ناظرت بطلال اللي منزل راسه والظاهر انه يضحك واستحت على نفسها ) ‏

سعود : امشي انتي والجوري ارميكم بطريقي ورااح عنهم ومن وراه البنتين ..‏

ابو عبد الرحمن سلم على خوانه وباركلهم وكلن رجع لبيته يشوف وش ناقصهم .. اما يزيد ‏وطلال بالسيااااره...‏

يزيد مشغل اغنيه تدلع عليا يا حبيبي ما دام انا المولع تدلع تجنن وحق ربك وربي بعذابك تتفنن ‏تجنن ... احبك واحب اللي يحبك واموت انا بقربك تجمل بنفس ميته فيك وببعدك ما تحمل لـ ‏جابر الكاسر ورافع الصوووت .. من قده اكيد دامه تملك على حبيبه قلبـه ..‏

يزيد : هاا طلوووول اشووفك سااكت وين وناستك ‏

طلال ابتسم : وش تبيني اسوي يعني .. اسوي مثلك مثلا ‏

يزيد : ايييييييه ياا عمي خلاااص جوااري حبيبتي صااارت زووجتي تعرف وش يعني زوجتي ‏اااااااه يا طلاال وربي اموووت فيهااا ما شفتها شلوون كااانت سااكته ومستحيه موب زي ‏غررريم طقاااقه اووب بنت

طلال : أ أ أ حدك عااااد كلش ولا غروومتي على الاقل تعررف تررد ما يحتاااج محماامي ‏دفاااع فديتهاا بعد قلبي هي ‏

يزيد : هههههههههههه هذا اللي ابيه وين لساانك تو يوم اتلاسن معها

طلال : ابد احتراام للشيااب ... بالله اقررب حلااااااااق ‏

يزيد : اقرررب حلااق ولا يهمك ياا حبني لك يا شييييخ

طلال اكتفى بالابتسامه .. ما ادري وش صايرله اليووم .. هاادي .. ما ادري هو مو مصدق ... ‏بيصير مسؤول عن وحده ... بتملك حيااته ... هو حبهاا .. ايييه حبهاااا .. واليوم ملكته ... ‏ههههههههههه والله يا طلال وتعررف تحب ... الله يقدرني واسعدهاا ان شاء الله ....‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ

بعد ما وصلهم سعود للمشغـل .. ‏

‏ ‏
الجووري مستاانسه الا طاايره من الونااسه : اااااااااه بس

غرام : سلامتك من الاه ياا بنت عمي ‏

الجوري لفت عليهااا : غرووومتي احس اني في حلم موب مصدقه ان يزيد بيصير بيصير ( ‏وحمر وجهها وسكتت)‏

غرام : ههههههههههههههههه يقاله مستحيه هي ووجهها اقول اهجدي بس ‏

الجوري : وانتي ابد ما عندك احساااس ولا فيك ذره حياا حتي

غرام : الحمد لله والشكر وش استحي منه ترى اللي باخذه ولد عمي يعني موب غريب ‏

الجوري : حتى لو اليووم ملكتك يالخبله ‏

غرام حطت يدينها على وجهها كنها مستحيه : قووولي واللله احسبه ملكه الجيراان

ضربتها الجوري على كتفها بخفه : رووحي انقلعي انا من اللي قالي اوافق تكونين معي بنفس ‏اليووم وراحت عنها


غرام : عشتووووووااا اصلا احمدي ربك اني رضيت ولا انتي موب وجه احد يكوون معك يالله ‏بس .. ( ووجهت كلامها للكوفيره ) معليش كلامنا وااجد خلصيلي قبلها وما عليك منهااا ما ابي ‏تجي السااعه اربع الا اناااا جااهزة

الكوفيره : حبيبتي ما بيصير انتي حركه كتير وما بتقعدي منيح يعني لو بنئول ازا بنخلص منك ‏يمكن ع السبعه ‏

غرااام : بالله عليك على السبع اقووول لا تطقيني بعييين ابتحرك على كيف كيفي وبتخلصين ‏اربع وانتي حررمه

الكوفيره هزت راسهااا من هالغراااام الله يهديها تشيب اللي ما يشييب : رح نخلص بكير لانك ‏حلووه كتير مكياجك مارح ياخد معنا وقت طويل

غرااام بررجه : اللله اكبر عليك اقوولك قولي ما شاء الله لا يصيرلي شي همن يهوون طلووول ‏قولي ماشاء الله

الكوفيره : ماشاء الله ما شاء الله .. يالله رح نبلش هلأ ‏

غرام ماسكه جوالها وتطقطق به : بلشي عسى الله يبلشـك ان شاء الله ..‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ


على الساعه سبع ونــص طبعا بعضهم خلصوا وبعضهم لأ ... دخلت ولع بسسرعه للبيـت ‏

ولع : يممممممممه يممممممممممممممممممممه وينك ‏

ام يزيد : نعم هناا هناا وش فيك تصارخين ‏

ولع : يمـه ما يصير كذا للحين محد تجهـز انا خلصت وبنات عمي عبد الله خلصوا .. ما يصير ‏نروح للقاعه الحيين

ام يزيد : الحييين شفتي الساعه كم انتي وش تسوين من الحين تكنسينها ‏

جت دلع : هلا يمـه شلونك ( وسلمت على امها ) يمه دق علي ابوي يقول تجهزوا بدري ما نبي ‏الملكه تطول لنص الليل ‏

ولع بطفش : اوهووو علينا يالله جاك الثاني ‏

ام يزيد تروح : خلاص خلااص بروح اكلم خالتك .. تجهزوا بعدين افتحوا فمكم ‏

ولـع تركض لغرفتها : طياااااره ‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بيت ام سعـــود ... ‏

سعــود : يالله الله يهديــك وش تسوين قاعده

حلا : يالله منك وش فيك مستعجل انت بعــد ما بعد لبست

سعــود : يا بنت الحلال ما نبي نتأخر خلينا اول الناس وبعدين انا بسرعه واخلص مو زيك‏

حلا تركض للمجلس : طيب طيب انا لابسه ما تشوف بس اجيب عبـاااتي ..‏

سعـود بسسرعه : لا تروحين للمجلس ترى فييه .... تركي .. ( ومن غير اهتمام ) يالله ما علينا ‏اروح البـس ‏

‏ حلا ما سمعتــه واول ما دخلــت راحت للكنبه اللي عليها عبايتهاا .. ويوم توها بتلبسهااا ‏

تركــي بلع ريقـه : ماشاء الله لا اله الا الله .... اللهم صلي على محمد ... وش هالملاك اللي نزل ‏علي ‏

حلا لفت عليه بسسرعه وعصبت : انت هنا ولا احد يقووولي ‏

تركي وقف : لبى قلبــك تهبلين اقري على نفسك .... حلا وش رايك نملك معهم

حلا استحــت لفت عنه ولبست عبايتها بسسرعه : الحيين يجيك سعوود ‏

تركي : حبيبتـي وش فيك ... ترى انا تركــي ‏

حلا ( هذا بلا ابوك يا عقاااب ) : دق شف البنات خلصوا ولا توهم ...‏

تركي عصب من تطنيشها : دقــي بنفسك .. قولي لاخوك انا بالسياره .. وطلع عنهااا

حلا توها بتتكلم لكن خرررج : ياربييييه تتصلح من جهه وتخرب من الثاانيه وش هالاسلووب ‏الزفت ... غطت وجهها وطلعت للسياااره انا اوريك شلوون تزعـــل .. شافته راكب قدااام ‏ومنزل راسه الظاهر يلعب بجواله ... فتحت لباب وركبت ورا . جلست بين الفتحتين اللي ‏بالسياااره وكشفت وجهها . ‏


حلا بدلع : تررروكي من جدك زعلان ‏

تركـــي مارد عليهاا بس زاد الطقطه بالجوااال ‏

حلا تجرأت ومسكت يده وخذت الجوال حطته على جنب ورفعت راسه : انا اكلمك ناظرني لا ‏تلتهي بشي ثاني ‏

تركي ارتبك وباان عليــــه لكن سوى كنه مو مهتم : وش تبيــن الحين ...!‏

حلا : امممممم وش ابي ... ابي حبيبي ما يزعل علي ويعذرني تعرف توني طالعه من المستشفى ‏والاسلوب مثل وجهي ‏

تركي : مثل وجهك يعني عاجبك اسلووبك صح .. دامه مثل وجهك

حلا ابتسمت : اقصـــد يعني زي الزفت يالله عاد تركي ما ابي اتنكد اليوووم ‏

تركــي : لا .. خذي راحتك .. ما يهمك رضاي ولا زعلي كله واحد عندك ‏

حلا رجعت مكانها : وانت الصادق ... ما يهمني ... جا سعوود وحرك السيااااره ... حلا ‏مسكت جوالها بخبث وترسل لتركي ... وكل ما ارسلت رساله ناظرت وجهه مرررتبك مسكيين ‏هههههههههههههه .. هيين يا تررريك اجل تزعل علي اناااا .. دقت عليه ‏

سعــود ناظر بتركي : ههههههههه وش فيك ياولد رد على الجوااال ما تسمع ‏

تركي : لا هذا واحد مقلقني ما عليك انت بس ‏

سعود : طيب شوف يمكن يبي منك شي يااخي ‏

تركي : لا تخاااف انسان فااضي ما عنده سالفه ‏

حلا انفجرررت ضحك ... استغرررب سعووود وترركي منقهرررر ‏

سعود : عسى ما شر انتي الثانيه ‏

حلا : ابــد بس ولد عمك هذا نكتــه ‏


تركي : نكتــــــه .. ( طيب يا حلا معجبك الوضع حسابك عندي )‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


( بيت ابو محمد )‏

محمـــد : يالله امشي انتي وياها لا والله لا امشي ولا احد يوديكم يا ملكعات ‏

غرور : اعووذ بالله وش فيهم العالم اليوووم طيب يا اخينا اعصابك ‏

سرور : يالله انا جاهزه باقي امي وينها ‏

غرور : بتجي مع السواق امش بس امشي ‏

محمــد سااااكت ... اليوووم لازم يكون عنده غيير .. لازم يفررررح ... يستانس لكن من وين ‏يجي الفرررح .. واللي تعلق فيهااا ما تبيـــه ... او بمعنى اصح بينفصلووون عن بعض ...‏

سروووور مستغربه : محمد وش فييك رد على الجوال ‏

محمد : معليش ما سمعتـــه ( ورد ) الووو ... اجل مين ... انت دااق وش تبي .. اكيد اناا ... ‏تستهبل انت ووجهك ...تدري انك انسان غبي ... وعلى غبائك ذا والله منب قايلك يالله ضف ‏وجهك يالسلقه وسكر فوجهه ...‏

سرور : ماشاء الله وش هالاسلوب .. اول مره اعرف انك مهايطي

غرور : ههههههههههههه بقوووه بعد بالله من كنت تكلم

محمد : شوفي اخوك الخبل ارسليله اسم القاعه هالغبي موب عاارف ‏

غرور : الحمد لله والشكر هذي وهي ملكته ‏

ــــــــــــــــ






.
.

دلال بفررحه : هلا يا قلبــــي ‏

سعد بحب : هلا يا قلب قلب سعـــد انتي وشلووونك يااا خلف اهلي انتي .... تغيرررتي وش ‏هالكررشه .. هااااه بس تصدقين احلويتي

دلال : ههههههههههههههه ما يمديك على الجمال والدلع ... كيفك انت والله وحشتني ‏

سعد : الله يهديك يا دلال لا تخليني اخرربها وما اخليك ترووحين الملكه ولا اروح انا بعد‏

دلال فهمت عليه حمر وجهها : يالله تأخرنااااا ما ودك ترروح

سعد : والله الود ودي ما اروح دامي معك ولا انتي وش رايك ‏

جتهم وعد : باااباااااااا ( وخمته وسلمت عليه ) اهبك وين كنت ما سفتك ‏

دلال قاامت : هههههههههههههههه هذي اللي مابتخليك تروووح يالله حبيبي ‏

فهد : هلا يبـــه ..شلونـــك ‏

سعد : دقيقه دقيقه تعاااالي انتي وش سويتي فولدي ‏

دلال : وش سووويت بعد ...‏

سعد : ورااه يتكلم كذا كنه رجااال ‏

فهـد : ليش يبه انا موب رجال ... الا انا رجال ولد رجال ‏

سعــد مستغرررب نااظر فزوجته ابتسمت وهزت كتوفها يعني ما ادري وراحت وهي تضحك ‏

سعـــد : امش امش انت فهد بن سعد ولا انا غلطااان

جاه زياد :لا هو بشحمـه ولحمـــه .. هلاااا والله برجل اختي ‏

سعد : ايييييييييييييه الحين وضحت الصوره اكيد انت اللي معلمــــه ... هو فيه غيرك اصلا ‏

زياد بفخررر : شفت شلووون خليته رجااال موب انتم معلمينه على الخكرنه يقاله ولد الطبقه ‏الراقيه ‏

سعد : هههههههههههههههههههههههه راقيه من فوق خشمك ونعم التعليم والله ‏

زيااد بشك : تتطنز ولا تستهبـــل علي ‏

سعد : لاا جد واللـــه اشكررر فنك ياابوو زيد كفييت ووفييييت ‏

فهد : يالله بنتأخر همن يزعلون علينااا يالله وعد تعاالي لا تقعدين مع الرجاجيل ‏

وعد اللي تناظر من اول : انت مالك دحل انقلـع ‏

سعد يصفق : ايييييييييه جت الثاااانيه تربيييه ولااعه يا جعلها تشب وينها فيه ‏

زياد : هههههههههههههههههههههههههههه الله يرج ابليسك من سعد يالله قم بس لا يجيك عمك ‏

سعــد قاام معه وهو يضحك ... ياحبني لهم بــس .... انوااع الوناسه وسعه الصـــدر معهــم ....‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‏ ‏
على الساعه عشر ونص بالقاعه بعد ما تجمعوا الناس والعالم .. ‏
‏ ‏

‏ ‏
سرور مستعجله تكلم بالجوال : ايه ايه وينك فيه .. لا ما بعد .. يووه منك بعد شوي ايه لا تروح ‏مكاان .. هااه ما اسمع .. طلال الحين بتنزل جواري اول وبعدها غرام لا تروح مكان .. لا ما ‏يصير ... حتى لو انـ .. خلاص خلاص مع السلامـه .. سكرررت ولفت تدور البنات يووه وين ‏راحوا بعد ‏

جتها دلال : وش فيك مضيعه الحين بتنزل الجوري ترى

سرور : اييه يختي ذا الطلاال قال ايش ابروح مشوار وامي اقولها كلميه معيه الحين لو يدري ‏عنه ابوي والله يوريه شغله

دلال : ههههههههههههههه يا عيني على الروقاان حق عيال عمي وينهم البنات ما اشوف احد ‏من اول ادور ‏

سرور : هذاي ادور عليهم خالتي قالتلي لاحد يمشي مع البنات خليهم بلحالهم

دلال : لاا ويين بلحالهم حنا اهلهم يختي حتى لو بناات عمي صعبه انا برووح اكلم امي واذا ‏شفتي ولع خليها تكلمني وراحت عنها ‏

سرور : اووكي رفعت جوالها بتدق على اخوها ‏

شروق : هذي تقربلهم شكلها ... ‏

جواهر : وش هالسخافه يعني ما قد شفتي من قبل ‏

شروق : لا والله ما اذكر ... لو سمحتى ‏

سرور لفت عليهم .. هلا والله وسلمت ‏

جواهر : يختي حنا مضيعين مافيه ولا وحده من البنات حتى اللي بيتملكون ما شفناهم ‏

سرور : هههههههههههههههه انا لي سااعه ادور عليهم هالتعبانات ولا وحده شايفتها مدري وين ‏طسوا امشوا استريحوا الحين اشوفلكم وينهم ‏

شروق : معليش انتي تقربين لهم .. يعني اقصد احد يقربلك من البنات ولا من العيال ‏

سرور : ههههههههههههههه كلهم يقربون لي بنات عمي وملكه اخوي وولد عمي ‏

شروق : اووه اجل من العايله والله اني قلته اجل ما نعطلك خذي راحتك يالغلا ‏

سرور : الله يسلمك يالله نشوفكم ان شاء الله بعد شووي .. وراحت عنهم

جواهر : وش هالاسئله اللي تطلع منك ما تعرفين تسكتين ‏

شروق : وشوو يختي حرام الواحد يستفسر ‏

جواهر : انتي بس لو شفتي وجه البنت شلوون قاايل كنها تقووول سؤالك غبي ‏

شروق : يختي عااادي اصلا يوم شفتها كذا هاديه احسبها مو منهم بس عرفت من شي وااحد ‏

جواهر : لا والله وش هالشي على الله

شروق بحمااس : ماشاء الله عليهم كلهم يفلقون القمر بحصااه ما لاحظتي ‏

جواهر : ههههههههههههههههه اجلسي الله يصلحك بس اجلسي ‏


‏ ــــــــــــــــــــــــــــــــ


فوق في الغرفه الجوري ما خلت احد في حاله .. اماا غرااام

حلا : اوووووف منك والله لو انهم بيعدموونتس خلااص ازعجتيناا ‏

الجوري خااايفه : بلاك مو حاسه فيني وينهم خالاتي ابي أي وحده فيهم ‏

غرام ولا على بالها : يومي انا هذا انا عشت دنيااي ... ليل وراه اليل وش عقبه يجيك عشت ‏بزمان قلت للطير ‏

حلا : ههههههههههههههه يقطع ام الروقاان يا شييييخه والله فرررق

غرام بدون ما تهتم : حلاااو حبيبتي شغيلها تكفييين ودي اسمعهاا

الجوري عصبت : غراااام وجع ما عندك احسااس انتي ‏

غرام : وشوو انتي الثانيه وش تبيني اسووي

دلع : ههههههههههههههههههه من جد مطنشه ابو اليووم هذا .. اليوم ملكتك ياا ماما

غرام : طيـــب تبوني اقوم ارقص مثلا للاسف ما جبتوا طقااقه والله من القعط ‏

حلا : بعد الحييين هاللي مخرق اذووونك موب كاافي وشووله طقااقه موب عرس ترااه ‏

دخلت دلال : هااا جواري كيف النفسيه وانتي غروووم

الجوري : كملت من جد كملت رووحوا عني كلكم تكفوون احس اني مدري وش بيصير فيني ‏

غرام تناظر الجوري وتضحك : هههههههههههههههههه كل هذا عشان بتاخذين يزيد الحمد لله ‏والشكر بس ‏

دلـع : ايييه والله ما تنلااام يزيد قمرر اسم الله عليه

دلال : قاامت تمدح اخوها .. وينهاا ولع الله يقلعهاا من متى ادور عليهااا ‏

دلع : ما ادري عنهاا حتى غرور وسرور ما شفتهم ولا خالاتي ولا جدتي ولا

حلا : بس بس بس الله يعافيك من يوم جيتي وانتي هناا وشلون بتشوفينهم ( وقاامت ) ابرووح ‏اشوووف امـ ... سكتت ونزلت راسهاا بغت تغلط وتقول امي رفعت راسها شافتهم يناظرونها ‏وساااكتين تداركت الموضوع ... اقصد خالتي .. وطلعت بسسرعه ‏

عند الرياجيـــــل ... بالشارع < قلت الاماكن خخخخخخ

ابو عبد الرحمن : شف وانا ابووك يدخل ولد عمك انتم ولا تفكرون تدخلون خلااص انا وعمانك ‏نسـد فهمت

تركي : لا واللــه قل قسسسم ‏

ابو عبد الرحمن : اقووول عن الهرج الفااضي مانبي زحمه على الفااضي اصلا مالكم دااعي

ابو يزيد جاهم : وش بلاكم مسويين زحمه هنااا ورا ما تدخلون داخل ‏

تركي : انا ادري عن اخووك هذا موقفناا من اوول يعطينا تعليمااات‏

ابو عبد الرحمن : ههههههههههههههههه محد يبيله تمحيط غييرك وينهم اللي عليهم الكلام

عبد الرحمن : يبــه امي دقت علي تقول خلي يزيد يجهز لانه بيدخل الاول ‏

ابو محمد : ماشاء الله ليش ما يدخلون ثنينهم احسن .. ما عندي وقت تراا

زيـاد : الله يالبزنس يا عمي بالله عليك استرييح

ابو محمد ناظره بطرف عينه ‏

زياد : وشوو حراام الواحد يمزح ...‏

ابو يزيد : والله ان وقفتنا مالها داعي انا بدخل داخل

جاهم الجد : لا واللي يسلمك خلك هنااا خل هالورعان يدخلون حنا الاسااس الحين ندخل

سعود سمعهم : هههههههههههههه ورعااان ادخلوا دااخل لا تضيعون .. عمي انا بدخل ومحمد ‏وزيااد وانتم بس نسد ‏

ابو عبد الرحمن بمزح : ماشاء الله وعيالي يجلسون بلحالهم هما ملكه اختهم

تركي وكنه تذكر : اييييه صح هماها ملكه اختي اقوول اذا اتفقتوا ناادوني ورااح عنهم ‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ

في داخــل القاعــــه تسكررت الانوار واشتغلت لمباات خااافتـــــه موجهه الباااب اللي بتطلع منه ‏الجوري ... على انغام نغمه كلاسيكيه هااديه على طلب جواري ما تبي اغاني ... وقفت بفستانها ‏الذهبي المنفوش وشعرها المنسدل بطريقه راقيـه ومكياجها الناااااااااااعم اللي مبين لونها ‏الجذااااب على يمينها حلا اللي كانت لابسه فستاان حرير احمرررر صاااارخ فيه شك بسيط من ‏اعلى الصدر وعلى تسريحتها ومكياجها طالعه جناااان خصوصا مع بياضها وابتسامتها اللي ما ‏فارقتها من اليوم .. وعلى يسارهاا ولع وفستانها بدرجات الفوشي وبعد قماشها حرير لكن كله ‏شك ومفصل على جسمهاا ... تقدمتهم الجوري ونزلت من اعلى الدرج ويوم وصلت بنص القاعه ‏تغيرت النغمه لقصيده..:‏


انا اشهد انك ما تركتي لهم شي ‏
ياللي حرجتي كل زين بظهورك

مابه عروسه تشبهك بين البني ‏
انتي تفوقتي بروعه حضورك

ياحي هالطله وياحي هالظـي ‏
تسلملي هالطله ويسلم مرورك ‏

كنك شروق الشمس ورموشك الفي
واحترت انا ما بين فيك ونورك

وش هالعيون اللي ذبحتني وانا حي ‏
ياحي موتي فيك وياحي جورك ‏

انا اشهد انك منتي يا بنت بشوي ‏
الله يلوم اللي يلوم بغرورك

احرجتي الغزلان يمك ولاشي ‏
ياللي حرجتيهم بروعه حضورك



جت ام عبد الرحمن وام يزيد ومحمد وجدتهم سلموا عليهاا بعد ما جلست على الكوشه .. شوي الا ‏دخل يزيد وابوه واخوه وجدهم وعمهم ابو عبد الرحمن بعد ما سلموا عليها جا يزيد بيلبسها ‏الشبكه ‏

يزيد بحمااس : الله والله تجننيين تهبلييين تطيرين العقل اخييرا اخيراا صرتي زوجتي ‏

جته دلال : اقول عن الهذره الزايده لبسها الشبكه وانقلع ‏

يزيد : وانتي وش دخل اهلك كيفي اقول اللي ابيه خليني امتع نفسي بهالجماال

الجوري مستحيييييييه ومرتبكه وقلبها يدق بقووه ما تدري وش تقول هي نفسها موب مصدقه ‏

دلال : شف كيف احرجت البنت لبسها وخلصنا ترى فيه وحده ثاانيه اليوم موب لكم بلحالكم ‏

يزيد : اعووذ بالله تحبون تنكدون على الوااحد بس وش عليه صااارت لي عطيني هذ االشي ‏

ولع : مبروووووك الف الف مبروووك الله يهني سعيد بسعيده ‏

دلع : مبروك يزيد وانتي جواري الله يوفقكم يارب ‏

الجوري : الله يبارك فيكم عقبالكم ان شاء الله ‏

ولع : من بؤك لباااب السماا ياااارب

يزيد بخبث : ولاعه افهم من كلامك انك مستعجله على الزوااج ولا مستعجله على احم احم ‏

ولع : اقوول اوووص اوووص اسكت بس

يزيد : ايييه ترى بعض نااس هنااك ميتييين عشااان توافقووون وش اقولهم ( وغمز لها ) ‏

ولع : اوووووه منك ورااحت عنهم وهي مستحيييه ماصارت كلمه قالتها ‏

بعد ما لبسها الشبكـه وجلسوا شووي .. طلعوا الرجاجيل والجوري طلعت فوق مع يزيد ... ‏وبعدها بنص ساعه جت غرااام ...‏


كانت لابسه فستان موووف مع الشك الابيض موديله السيور حقته كرستالات صغيره وجايه من ‏فوق الكتوف ليين فتحته الصدر كله شك والقماش طبعا حرير من عند الصدر مكرمش وعلى ‏طول الفستاان طبقاات فوق بعض في مستوى الشك اللي نازل لين تحت طالع عليها خيااااال < ‏اذا فهمتوا شي علموني .. ومكياجهااا الثقيل وتسريحتها يتوسطهاا تااج ومعها باقه ورد زي ما ‏طلبت تنزل بلحالهاا على اغنيه عبد المجيد الجمال العجيب ...‏



خلي عينك تناظر شوف منهو ظهر

بين كل العذارى له شعاع عجيب ‏

الله اكبر عليها والجمال االرهيب

البلابل تغني يا هلا بالحبيب‎

والظبى لين مرّت وأمعنت بالنظر‎

الله‎ ‎أكبر عليها والجمال الرّهيب


‏ ‏
بعد ما جلست غرام جو لمها البنات قبل لا يدخل طلال يسلمون عليها ..‏

شروق : يا هلا بالعرووس والله انك طالعتن قمر 15 الله يحفظك‏

غرام : اوووف وقسم بالله نظراتهم تخووف يختي احس كني مسويه جريمه

سرور : يا عمري يا غرووم والله موب مصدقه بتصيرين زوجه اخوي ‏

غرور : مبروووك غرام الله يوفقك ياارب ‏

غرام : الله يبارك فيكم يالله انتي وياها روحوا الحين بيدخل رجلي ‏

جواهر : وووجع صدق ما تستحين اقوول امشوا بناات شوفوا خالتي تأشر ‏

غرام : بناات لا تروحوون تكفوون بعديين بسولف معكم ‏

سرور : ههههههههههههه يا حليلك يا غرام مطنشه الدنيا .. الله العالم وش صاير مع جواري فوق ‏ههههههههههههههههه

ــــــــــــــــــــ






.
.


عند يزيد والجوري ..... حالـه ثاانيــــه

يزيد قاعد على ركبته وماسك يدينها : جواري احبك احبك اموووت فييييك يالغاليه ‏

الجوري مستحييييه ومنزله راسهااا وهي مبتسمه

يزيد : جوااري يختي ردي علي شفتي شلوون خلااص صرنا لبعض الله جمعنا يالجوري ... ‏دليناا احلى ثناائي الحين لو اك ...‏

دخلوا عليه امه وخالته ام عبد الرحمن ‏

ام عبد الرحمن : مبروووك عليكم الله يوفقكم ان شاء الله ‏

ام يزيد بمزح : وش شعورك يوم صارت جواري زوجتك .. ها الجوري وانتي وش شعورك

ام عبد الرحمن : الله يهديك تحرجينها قدام الولد

يزيد : هاااه خالتي بديناا بالغلط هالولد مو صاار زوجهااا

دخلت حلا من غير لا احم ولا دستور وباستهبال : ومباركن عررس الاثنين .. خالتي انزلي ‏لغرااام تراها متوهقه ‏

الجوري وهي راصه على اسنانها : حلاا لو سمحتي اطلعي من هنااا ولا عاد تجين ‏

حلا :الحمد لله والشكر جايتن اباركلك وتطرديني ( وكنها استوعبت ) ههههههه ايه ايه لا تخافين ‏يزيد ما يملى عينه الا انتي وش يبي بحلا والحلا عنده‏

الكل : ههههههههههههههههههههههه

يزيد : اثر المدمااام تغااااار هههههههههههه لبى قلبك والله

ام عبد الرحمن : يالله ابروح اشوف العله الثانيه الله يوفقكم بس .. وطلعت عنهم ‏

ولع دخلت : مبروووك عليكم وعقباال بااقي الشله يمه ام فيصل تبيك الله بالاذن ‏

ام يزيد وهي رايحه : يالله يا ولد لا تطولون ولد عمك بيرقى الحين ‏
‏ ‏
يزيد : ايه ان شاء الله يمه .... ووولاعه ويين وييين تو الناااس ‏

ولع : ضف وجهك لا تحااكيني امشي حلووو .. وطلعت هي وياهااا ‏

يزيد : هههههههههههههههههههههه الحمارا ما تبيني احجر عليهاا المهم جوااري متى تبين ‏العررس ‏

الجوري طيرت عيونها : وش عرسه خلي الملكه تخلص وانت تفكر بالعرس ‏

يزيد : وش اسوووووي ما اقدر اصبرررر احببببببببك

الجوري ابتسمت : مو اكثـر منـي ... وقاامت عنه ‏


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ


امااا عند غراااااام ... ‏

غرام بعصبيه : انت مالك دخل قلت ما ابي يعني ما ابي ‏

تركي مستغرب : شف البنـت .. ليش يعني ‏

غرام : عشان لا تخرب كشختي ‏

ام عبد الرحمن : اقوول تلبسينه وانتي حمارا ولا والله لا اخلي ابوك وجدك يدخلون ثاني ‏

طلال بطفش : غرام ما صارت تراه سلسال افصخي هذا والبسي ذا وانتهينا ‏

ام محمد :و ش دلع البنات هذا البسي بس وخلصينا ‏

غرام بزعل : سووا اللي تبونه كيفكم حتى الوانه مو متناسقه

ام عبد الرحمن : هههههههههههههه بنات اخر زمن امش يا وليدي لبسها بس ‏

بعد ما لبسها طلال وطلع تركي ... ‏

طلال : يووووه اول مره اعرف انك عنيده كذا قال ايش تخرب كشختي ‏

غرام : بعد تتظنز علي مو منك من اللي دخلك عند الحريم ‏

طلال : ههههههههههههههههههه حبيلك بس الظاهر والله العالم اني ابصير توم وانتي جيري ‏

غرام ابتسمت : لهالدرجه يعنــي ‏

طلال : ايه والله لهالدرجه مجننتنـــي ‏

جتهم غرور : يالله فوووق راح يزيد اطلعوا .. طلال يقولون خالاتي اطلع انت قبلها ‏

طلال من غير لا يتكلم اخذ بعضه وطلع .... وجوا البنات مره ثانيه جلسوا شوي مع غرام ‏

وجتهم وداد : على البركه غروومه ‏

غرام بصراخ : ودااااااااااد يا دبـــه وينك من اوووووول ( وقاامت سلمت عليها ) < غرام ما ‏عندها بأحد ‏

وداد : لا كنت موجوده بس استحيت قدام اهلك انتي بتروحين الحين

غرام : وين اروح يا مفهيه موب عرس هو ابطلع فوق طلوول ينتظرني الا تعااالي تعاااالي ( ‏وبخبببث ) وداد فيه وحده من صديقاتي تبي تشوفك هي كانت موجوده بس طلعت الحين بدق ‏عليهاا وانتي انتظريها عند المدخل الثاني مافيه رجال لا تخافين روحي كذا وانا بطلع وادق عليها ‏يالله حبيبي اشووفك ان شاء الله ‏

وداد بابتسامه : اووكي سلميلي على طلووول ) وغمزت لها ) ‏

‏ غرام : ههههههههههههههههههههههه تراني ما اغار يووصل ان شاء الله يالله بااي ووراحت ‏على طووول يوم طلعت دقت على اخوها وقالتله تبي تشوفه ... وراحت لطلال ولا كنأنها سوت ‏شي ‏


عبد الرحمن راح للمكان اللي قالت عليها اختـــه هو يودي على الحريم لكن ماحد يجي منه لا ‏حريم ولا رجال عشان كذا مطمن دخـــل .. يووم نااظر قدامـه وقف مكانه منصــــدم ‏


وداد راحت للمكااان تتلفت وتناظر تحتري هالبنت .. مسيكينه عل نياته ماكانت لابسه عبايه .. ‏عباتها بيدها وكانت لابسه فستان فوووشي على الصدر بدون سيور ومنفوش من تحت ومن قدام ‏قصير ومن ورا طويل وشعرها فالته وحاطه طوق بنفس درجات الفستان طالعه مرره بنوووته ‏ونعووومه بالحيييل ... ‏


وداد طفشت من الوقفه ولا انتبهت لعبد الرحمن يووم جت بتروووح حست بظل احد ... يوم لفت ‏وشافته شهقت وحطت يدها على فمهااا ‏

عبد الرحمن مرررتبك : ما مـ ما ادري انك انو فيه احد هنا انـ ا انا غرام كلمتني و و ‏

وداد متفاجئه : ع ع عبـد الرحمن ‏

عبد الرحمن رفع راسه يناظرها ويوم دقق فملامحهاا عرفهااا ... اييه عرف حبيبه قلبــه قداامـــه ‏‏... معااه فنفس المكااان ... سكتوا فجأه كلن يناظر الثاني او بالاصح يتكلمون لكن بعيونهم .. ‏
عبد الرحمن منصدم من جمالهاا .. صح يدري انها حلوه لكن مو لهالدرجه طلعت اجمل مما ‏تصور بكثيييير ... اما وداد سرررحت بعيوووونه عيوونه جذااابه بشكل مو طبيعــــي ... ‏وملامحه مع انها جاامده الا ان اللي يناظره ما وده يشيل عيووونه عنـــه ... الله يجعلك من ‏نصيبـــي ان شااااء الله ياااااااارب ... وداد يوووم صحت من احلامهااا وسرحاانهااا لفت عنه ‏ودخلت ررركض وهي تحس انها مستانسه صح انه شافها لكن هو حبيبهااا هي رووحهااا هو ‏قلبهاا اللي ينبض دااخلهاااا ... ما قدرت تتحرك من مكانهااا يمكن لانه هو قدامهااا ...‏

عبد الرحمن طلع هو بعد لسيارته جلس فيها وهو يتذكر اللي شافه ما قدرر يبعدها عن بالـــه ... ‏ما قدررر يخفف من اللي داخله ,,, ناظر بيده للحين يررررررجف ... للحين يحس انه مررتبك ‏‏... تحسس وجهه معرررق يالله وش صاار فينـــي ااااااااااااهـ يا وداد وش سويتي فينـــي ... ‏احببببببببببك احببببببببببببببببك بكـــل ما فينـــــي ... سبحان القدر اللي جمعنا الا هذي العلللله انا ‏اوريهـا طلع جواله ودق على اختــــه ...‏

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

غرام من شافت الرقم جته ضحك مو طبيعـــي .. ‏

طلال : خيير ضحكينا معــك ‏

غرام : هههههههههههههههههه ه هذا عبد الرحمن ‏

طلال : طيب ردي عليــه وش فيك تضحكين ‏

غرام : احم احم الــو ‏

عبد الرحمن : غرام وش الحركات هذي صدق صدق ما تستحين على وجهك

غرام بكل برائه : وشوو وش سويت انــا ‏

عبد الرحمن : لا وتسوين نفسك ما تدرين الحين يومنك تناديني وتجيبين احد ثاني وش اسميه هذا ‏

غرام : ايييييييه صح نسيييييت معليش خذتني السواليف مع طلوولي ‏

عبد الرحمن : اجل يالله تقلعي له وان كان عدتيها مره ثانيه يا غرام ‏

غرام قاطعته : ايه طيب خلاص ولا يهمك بعيدهـا مو هذا اللي تبيه يالله ودوده على الخـط باي ‏

عبد الرحمن بسسرعه : صـدق واللـه وش تبي منك ‏

غرام بخبث : وانت وش دخلـك يالله بـأي وسكرت فوجهه وخذت الخط الثاني الووووو

وداد : غراام والله بجد بجد مالك داعي سخييييفه ليييش هالحركاااات ‏

غرام : اوهووو علينا الحين بدال ما يشكروني اني خليتهم يشوفون بعض قاموا يلوموني تعالي ‏بس لا يكون متفقين علي ‏

وداد : متفقيـن علييك !!‏

غرام : ايه توه دحوم داق علي ومسفل فيني والحين انتي .. ايواااا اكيد طقيتوها سواليف مع ‏بعض اعترررفي ‏

ودادا استحت : لا والله صدفه صدفه خلااص يالله اخليك لرجلك مع السلامه وسكررت ‏

غرام : هههههههههههههههههههههههههه والله ما اخبل منه الا هـي ‏

طلال يناظرها : شوفي يا غررريم يا انك مسويه لهالضعيف شي يا انك مسويه شي هي وحده من ‏الثنتين ‏

غرام : هههههههههههههههه خليته يشوف اللي يحبها فيها شي ‏

طلال باستغراب : الدحمــي يحــب !!؟؟

غرام نست ان محد يعرف : اوووووووف والله اني فضيحه خلاص ولا شي ‏

طلال : ولا والله جد عبد الرحمن يحب من متى ‏

غرام بدلع : بس طلول لا تعلم احد طيب ‏

طلال : افا عليك يا غروومـه ‏

غرام : طيب هو يحب من زماان وانا تعرفت عليها وصرنا صديقات وصرت مرسول الحب ‏على قولتهم ‏

طلال : اللـه ما يلعب اخوك يا حليلــه المهم ما علينـــا ويين كنا ‏

غرام : وين كنا حنا ما تحركنا من مكانا من اول بالغرفه ‏

طلال : ههههههههههههههههههههه طيب يا غرام ... وش شعورك اليوووم بالذااات

غرام بحيا : شعووري ما ينوصف يكفي اني مع من ملك قلبـي وكلـي ‏

طلال : لبى روووووحك لبى كلــــك ورربي يا غراام اني افدى موااطيـــك اموووووت فيـك يا ‏بنت عمــــي ... ‏

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ

القاعه صاارت شبه فاضيــه بعد ما تعشوا العالـــم .... ‏

ولـــع : تعاالي معــي بروح المغاسل تصدقين من اول ما جيت ما شفت نفسي بالمرايا الله العالم ‏ان كشتي احتاست ‏

جنـى : قصدك من اول ما جيتي ما جلستي ما شاء الله عليك اجل في العرس وش بتسوين ‏

ولــع : يووووه والله تعبت من جــد بس فنفس الوقت رااحه يكفي اننا ارتحناا من اثنين ‏

جتهم دلال : كلللللللللللللووووووش والدور علييك انتي يا حلووه
‏ ‏
ولــع : أيــه هيــن ‏

دلال : مبرووووك الموافقـــــه ياا بنت ‏

جنى متفاجئه : واافقتــي على اخووووي ولااعه ولا تعلميني ‏

ولع مستغربه : وانتي من اللي قالـــك ‏

دلال : تونا جالسين مع خالتي ام فيصل وامي قالتلها اننا موافقين على فيصـــل ... يعني خلاااص ‏الحيين كبررتي الله يالدنيااا

ولــع ابتسمت يا حبيلها امي تتصرف بكيفهاا ههههههههههههههههه بس بجد بجد عطتني وجه ‏واااااهـ يا فيصــــل ‏

جنى : وييين رحـتي اذا قمنا اسرحي على كيفك مو قداامنااا ‏

ولـــع وقفت نااظرت باللي جالسييين حرريم متفرقين كل ناس بجهه وامها وام فيصل وخالاتها ‏على طاوله .... غرام والجوري ما عااد بينوا .... حلااا رايحه جاايه شكلها تكلم جواال ودلــع ‏جالسه قريب منهم وشكلها سرحانــه ‏


ولـــع : دلووووعه تعاالي ابيــــك ورااحت وراحت وراها اختهـــا ‏

دلــع : نعم وش عندك ‏

ولــع : ودك تشوفين محمد ....؟؟

دلــع ارتبكت : و و ويـن اشوفــه ‏

ولــع : انتي ودك ولا لأ ...؟ مو بس تشوفينه وتتفاهمين معه بعد ‏

دلــع : لا اخااف ...‏

ولـــع : تخافين ..!! وش تخافين منه من المواجهه ولا من رده فعله ‏

دلــع لفت عنها : كلهــم .. ابي اشوفه بـس اخااف ‏

ولـــع : لا تخافين ... دلع تفاهموا مع بعض ما يصير هالحاله الله يهديك اناا بضبط الامور ‏واناديك اووكي ( وما عطتها فرصه تررد وراحت عنهااا ) ‏


‏ ‏

بعـــد شوي رجعت ولع وخذت اختها معهـا وطلعوا للمدخـــل ... دلع خذت عبايتها وطلعت وهي ‏خايفـــه بترووح لسيااره محمــــد ... الشاارع ملياان سياراات الحين وين بشووف سياارته ... ‏لمحـت من بعيييد لكزس سودا عررفت انه سيارته ورااحت لهااا ركبت قدااام ‏

دلـــع بارتباك : السـ السلام عليكم ‏

محمـــد يحررك السياره : وعليكم السلام ‏

دلــع خافت : وين بتودينـــي ...؟

محمـد : ابي ابعد عن هالمنطقــــه ...‏


بعد ما راحوا مكااان فيه اررض فضااء كبيره والمكان مافيه ناااس وقف محمد السياره ... ‏وسكتوا ثنينهـــــم ‏


محمد يقطع الصمت : شلونك دلع ‏

دلــع : عايشـــه .. و وانت ‏

محمد : ما يسرك الحال .... دلع تكفييين تكفييييين قوليلي انتي تبيني ولا اشووف حياااتي .... دلع ‏انا احبك ابيييك لكن فنفس الوقت ما اقدر اعيش مع وحده ما تبيني ‏

دلـع : ومن قال اني ما ابيـــك ‏

محمد : نسيتي تصرفااتك ... نسيتـي كلامك ولا اذكرك فيـــه .... انا بس نفسي اعررف وش اللي ‏قلبك فجأه كذا علي وش اللي خلاااك تفكريين تتركيني ‏

دلــع ما قدرت تستحمـــل وبكــــت : محمد انا والله ما ادري وش جاني ... انت ما تدري يوم ‏رحت عني وش صار فيني ... محمد انا اموووت باليووم الف مررره كل ما اتذكر انك ممكن ‏ترووح مني ... محمـد ا انـا اناا احبـــك يا محمد والله احبك ‏

محمد حط يده على كتفها بحنااانه المعتاد : خلاص يا دلع لا تبكين ما صار الا الخيـر .. انا عن ‏نفسي موب زعلاان ولا من شي لانك يا دلع لو تذبحيني بقووول انا فداهااا هالبنـت بــس ياا قلبي ‏انتي لا تبكين

دلــع حضنته : محمد لا تتركنـــي انا مالي غيرك بهالدنياا .... انا اسفه على كل اللي صاااار ... ‏خلاااص سوي اللي تبيه تبي العررس لو الحين انا ما عندي ماانع ما تبي عررس بعد ما عندي ‏مااانع ... بتااخذني كذاا اناا تحت امررك بس لا تتركني الله يخليييك ‏

محمد ابتسم : لهالدرجــه تحبينـــي ‏

دلــع رفعت راسها وناظرت بعيونه واشرت على عيونها : انت هاللي اشوف فيهم يا محمـــد ‏

محمـــد : ما غلطت يوم اخترتك حبيبتي وحيااتي وزوجتي ياا بعد دنيتــــي انتي ‏

دلـــع شالت طرحتهااا تمسح دموعهااا اللي الظاهر انها خربت المكياج .... ‏

محمـــد فتح نور السياره : دقيقه دقيقه الحين كل هالحلاا مخبيته من اووول عااد لو انك كاشفه ‏وجهك وقلتي سامحني ابخق ولا بقدر اتكلم ‏

دلــع ضحكت من بين دموعهااا ‏

محمد بحب : الله لا يحرمني هالضحكـــه ياارب ‏

دلع : ولا يحرمني منـك ... ( وبخفه شغلت الراديـوا على الاف ام عشاان لا ‏تتوتر مع هالاجوااء وبالصدفه جت اغنيه عبد المجيد – اغلى شي ‏

‏.‏
‏.‏

يا أغلى من روحي علي يا أحلى شي وأغلى شي
إن قلت أحبك شفتها هالكلمة في حقك شوي

قلبي من شوقه يجيك يغار من حبي عليك
ما يحبك إلا يموت فيك ويحس أقرب مني ليك

يا أغلى من روحي علي

أتنفسك مثل الهوا واحتاجك لجرحي دوا
ما دمت أنا وأنتي سوا من دنيتي ماريد شي

أخذيني من دنيا الأنام خليني في حضنك أنام
دقات قلبي لك كلام تحكيلك الشوق الذي

يا أغلى يا أغلى من روحي علي

‏ ‏
محمـد لف على دلــع ومسك يدينهــا : احبــــــك .... واللـه هالكلمه في ‏حقــك شوي صح لسان عبد المجيد اهديلك هالاغنيـــه ‏

دلـع : محمد مهما حصل بيننا لا تخلينـــي ‏

محمـد : انتي هاللي ينبض داخلي شلون اتركك .. احبــــك يا دلــع ‏

دلــع بحب وخجـل : امــوت فيـــك


‏,‏
‏,‏
قراءة ممتعة للجميع


ملاحظة : هذا كان آخر بارت نزلته الكاتبه و إن شاء الله أول ما تنزل بارت جديد راح أنزله على طول


تحياتي لكم

الدلال
‎‎‏‏‏‏‏

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة الدلال Q8 ; 01-10-08 الساعة 11:11 AM سبب آخر: إضافة ملاحظة
عرض البوم صور الدلال Q8   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قلوب(ن) في هوى الحب ذابت, قلوب(ن) في هوى الحب ذابت للكاتبة منولة العسولة, قلوب(ن) في هوى الحب ذابت للكاتبة منولة العسولة لمني في محجر عينيك سابقا
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:42 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية