لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-05-08, 07:35 PM   المشاركة رقم: 91
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57509
المشاركات: 122
الجنس أنثى
معدل التقييم: أحلى شمس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أحلى شمس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مرحبا فراشه

اختيارس لقصة العيناويه يدل على ذوقس الجناااااان

تدرين حبيت مهره وناصر بكل علاته خصوصا انه تاب وانصلح حاله

ما حبيت علاقة راشد بمنى حسيتع يعامله بمذله وكنه يوسف حسيتهم يخونون اهلهم خصوصا انه ولد عمها يعني اللي المفروض يحمي العرض قاعد يخونه

نوره وشرها في التعامل مع ناصر ومهره ..نوعيه ياكثرها في المجتمع الله يكفينا ويكفيكم شرها


فراشه ابدعتي في نقل القصه

بالتوفيق

 
 

 

عرض البوم صور أحلى شمس   رد مع اقتباس
قديم 18-05-08, 11:51 PM   المشاركة رقم: 92
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة الالماسية


البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 8455
المشاركات: 10,847
الجنس أنثى
معدل التقييم: زارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالق
نقاط التقييم: 2892

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
زارا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ياااحلوووو نااصر.. يختي بغيت اصيح معه وهو يصيح على سعااد.. تدرين انا ماا حبيت سعااد ولاا كرهتها بعد.. رحمتهاا صراااحه.. وضعهاا ماا كان مريح ابد.. صح هي مع نصووري وهذااا يغنيهاا عن العالم كله.. بس نصووري قلبه في العين.. واهله ماايدروون عن زواجه .. وزوجته حاامل.. والحين مااااتت.. رحمتهاا سعاد بس ماا حبيتهاا. لاني كنت اشووف نااصر من حقوووق مهره.. وكنت كل مااشفت لنااصر موقف مع سعاد.. انقهر واقوول هذاا المووقف كاان لاازم يكوون لمهره مو لسعااد.. والله اني كنت انقهر كان القصه حقيقه مو خياال.. هههههه.. يعني الخباال ضاارب على الاتش.. خخخخ

وكاانت مشاهد نااصر وسعااد ماا تترك عندي اي اهميه.. يعني اقرااها كذاا بدون اهتماام.. خخخخخ

مااتتصورين وشلوووووووووون ارتحت لماا ماتت.. ادري بتنصدمين بس والله ماا قدرت اهظم ساالفة زوااجه من سعااد.


حمد : حمد اخوو مهره هذاا..ماا اعرف وش اقدر اقوول عنه غير انه حماااااااااااااااااااااااار كبيييييييييييييييييييييييير.. قهرني مووقفه من مهره.. ولو انه بعد لولاا هالمووقف ماا كان صاار شي من اللي ببالي.. خخخخخ
بس حمد طوول الوقت قهرني بعدم اهتماامه بمهره.. صح سهيل يقهر بس كاان يحااول يهتم. لكن حمد ماااا حااول يتقرب حتى منهاا.. كان جاااف في مشااعره تجااه اخته.. وهذا بالاخير اللي خلااها تبتعد عنه..

كنه ويوسف : حركااتهم تقهر.. بس يووسف هذاا احبه لانه حلقة الوصل بين مهره ونااصر..

فراااشه.. تسلمييييييييييييييييييين على هالجزء.. ونستنى الجزء الجاااي بكل شووووق..

 
 

 

عرض البوم صور زارا   رد مع اقتباس
قديم 19-05-08, 09:31 PM   المشاركة رقم: 93
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68699
المشاركات: 37
الجنس أنثى
معدل التقييم: عذبة الروح .. عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عذبة الروح .. غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

أهئ أهئ وييييييييين البارت من زمان وأنا أستناه

لاتطوليين بلييز
متحمسيين

دمــــــــــ بود ــــــــت

 
 

 

عرض البوم صور عذبة الروح ..   رد مع اقتباس
قديم 19-05-08, 10:23 PM   المشاركة رقم: 94
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45420
المشاركات: 5,397
الجنس أنثى
معدل التقييم: فراشة الوادي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 83

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فراشة الوادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

أحلى شمس

هذا من ذوقك يالغلا
وكلامك في مجمله صح
بس ليش شايفة راشد يعامل منى بمذله
انا اشوف علاقتهم من اروع ما يكون
تقدري تقولي يجسدو مقولة "الحب بعد الزواج"

مشكورة عالمرور شموسة



زارا

تصدقي ... عندي نفس الشعور
مشاهد سعاد و ناصر .. كنت اقرأهم بسرعة ما يثيرو اي اهتمام عندي
شوفي لأننا نعرف حكاية مهرة مع ناصر ... فهالسبب يخلينا نكره زواجهم
بس بغض النظر عن ماضي ناصر و كون سعاد "أجنبية" ... ما بني على خطأ فهو خطأ
و زواج ناصر تم من غير علم اهله ... هالسبب وحده خلاني اكره زواجه
الموضوع اللي يتم في النور و برضا الأهل هو الصح

حمـد

تدري في ناس ياخذو دور الأخ العود بقلبهم و عقلهم
لكن حمد كان الأخ العود بالاسم بس

كنه و يوسف

لا تعليق عليهم لكن يوسف حلقة ربط و وصل و اللي تبي

مشكور حييييييييل يا زارا عالمرور
تدري استنى منك تعليق كامل على كل الشخصيات بعد ما اخلص من النقل



عذبة الروح..

الله يسلمك يالغلا
و سوري عالتأخير


الجزء القادم اهداء لك

 
 

 

عرض البوم صور فراشة الوادي   رد مع اقتباس
قديم 19-05-08, 10:36 PM   المشاركة رقم: 95
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45420
المشاركات: 5,397
الجنس أنثى
معدل التقييم: فراشة الوادي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 83

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فراشة الوادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي الجزء 39

 

بسم الله الرحمن الرحيم


الجزء التاسع والثلاثون..
------------------------
اليوم: الثلاثاء..
المكان: بيت سلطان..
الوقت: الحادية عشره والنصف مساءا…
------------------------
(يوسف)…

راقبت مع ابتسامه سعاده ..منى وهي اطنشني وتفتح الكمبيوتر…
تبا تشوف اذا كنه فعلا طرشت لها رساله والا لا…انا كنت متاكد من انها مطرشه لها… بس انصدمت فعلا يوم صرخت منى بفرح وقالت..
منى: يااااااااااااااااي مب رساله وحده ثلاث رسااااااااااايل…
عقدت حياتي انا….
انا رساله…ومنى ثلاث..!!!..يالله ماعليه منى تستاهل بس …بس انا بعد استاهل…!!
يوسف: شووووووه.؟؟.. حلفي..
منى: والله….موووت قهر… جي شو اتحسب عمرك اغلى عني..!!..
سحبت كرسي التواليت ويلست عدالها اشوف شو كاتبه لها كنوه…لكنها ماطاعت تفتح الرسايل…
منى: خوز…بينا اسرار….
يوسف: بصفعج ترا..فتحي…
منى: مابا…قوم مني شو هالفضووووووووووول…
حاولت اتمصلح…
يوسف: فديتج منى…بوديج كل يوم دبي وبوظبي…خليني اشوف شو كاتبه…!
منى: مــــــــابـــــــــــــا…..
مديت ايدي وكفختها على راسها…ظربه خفيفه….
يوسف: عنبو هالويه انا براويج….
قمت عن الكرسي ومشيت صوب الباب منقهر…
منى: اييه عن تروح تهكّـــر على ايميلي…!!..
وقفت وابتسمت لكنها ماشافت ابتسامتي لاني عاطنها ظهري…بصراحه عطتني الفكره…مع اني ماكنت مفكر بهالشي…
يوسف: عيل شو اتحسبين بسوي؟..مابتراويني بالطيب بشوفهن بالغصب…
منى: بقراهن احين بسرعه وبحذفهن…!!
يوسف: شبعي بهن الايميلات ماباهن… بايييج يووم يا منى وبتتعذرين وبتستوي بيني وبين كنوه اسرار بتترجيني انا وكنه نخبرج عنها…
منى: هههههههههههههههههههههههه آآآآآآآآآآآآآآآآآمين يعله هاليوم قريب ان شاء الله…
غصبن عني ظحكت….انحرجت…انا كنت اقولها بغياظ بس هي جلبتها جد….
ومن احراجي ماقدرت حتى اني اطالع فويه اختي…
يوسف: تصبحين على خير… لا تبطين عالنت…
منى: احلام سعيده وايد وايد ياخويه….ماوصيك عاد احلم عدل…
يوسف: هههههههههههههههههه سباله…
طلعت من حجرتها وسرت حجرتي…لكني من حماستي..وفرحتي برجعة الذاكرة لكنه… ماقدرت حتى اني اقعد عالشبرية دقايق…فما بالك بالرقاد…!!...
انتبهت ان الكمبيوتر مازال مفتوح… ابتسمت وقلت بقرا الرساله مره ثانيه… هذي هدية عظيمه قدمتها لي كنه اليوم….
يلست عالكمبيوتر ورديت اقرا الرساله….مره ..مرتين …ثلاث….اخر شي ماقدرت اتحمل..فتحت الماسنجر ادورها….
ماحصلتها…
جان اسير واظيف ايميل منى…على طول قبلت الاظافه..
وقبل مارمس طرشت لي هي مسج…
منى: انتبه لا تغازلني انا اختك….
ضحكت…
يوسف: بقره… ماخلصتي قرايه الرسايل؟
منى: بلى خلصت…
يوسف: عيل شو تسووين؟
منى: اسولف…
يوسف: مع منوه؟
منى: مع توام روحي…
فز قلبي…كنه اون لاين؟!...وينها عيل السباله..؟..اكيد مسويتلي بلوك او ديليت بعد..!!..
يوسف: لاحقه عالسوالف سيري رقدي…
حسيت بالغيره الفظيعه…ليش منى تكلمها وانا لا….انا ولد عمها بعد..!!..
منى: خلني اليوم لا وراي لا دراسه ولا شي…انته الي قوم ارقد وراك دوام…
يوسف: صدقج بروح ارقد..باي…
منى: باي..
كنت بسكر…لكنها ظربت فراسي…ليش كنه تسولف ويا منى وانا لا.!!...
سرت وسويت لمنى بلوك…وطرشت لكنه ايميل…
" ادريبج اون لاين…دشي ابا اكلمج ظروري…ولا تقولين لمنى…اترياج"…

يلست مثل الناطور اترياها ادش…مرن خمس دقايق قبل ماتدخل اون لاين…دخلت هي من صوب…وانا قلبي وصل حلجي من صوب ثاني…
اعتدلت في كرسيه بحماس…وابتسمت…
كنه:..(مطرشه لي ويه مستحي)…
يوسف: هلا والله….هلا ببنت عمي…
كنه: هلا يوسف…شحالك.؟
يوسف: متفجج من الوناسه…الحمد لله عالسلامه ياكنه…مابغيتي عنبووو تذكرينا….!!
تمت كنه ساكته…
يوسف: الوو.
كنه: هلا…
يوسف: ليش سكتي…
كنه: ماعرفت بشو ارد من دون ما احرج نفسي…
يوسف: خذي راحتج وقوليلي الرد اللي ممكن يحرجج…!
كنه: انا مانسيتك… عشان اتذكرك…
شقيت الحلج بابتسامه واسعه…مستانس….لكني قررت اكثر التغلييس عليها…بما انها متجاوبه…
يوسف: بلى كنتي ناسيه…
كنه: عقلي اللي ناسي بس…
يوسف: عيل شو اللي متذكر؟!..
كنه: يوسف…
يوسف: عيونه…
كنه: ماحيدك مكّــــــــار…!!..
نقعت انا من الظحك ….شكلي مابرقد الليله….مابرقد كل ليله…احس بوناستي تسد الناس كلها….
يوسف: انا مب مكار كنه ليش تقولين جي..!!..
كنه: اشوفك تسحب الكلام مني سحب وانته تستهبل …اصلا انته تعرف كل شي..
يوسف: زهقت من كثر ما اسمعه من غيرج….ابا اسمعه منج…
كنه: منقود لبنات العرب….
يوسف: بس انا ولد عمج….
كنه: صحيح….رغم هذا اتحجب عنك والا لا؟؟؟… انته مب محرم عشان اخذ راحتي معاك….
سكت….انحرجت…. في نفس الوقت…كبرت بعيني بشكل….. هذي الانسانه اللي ممكن الواحد يئتمنها على قلبه..حياته…بيته وشرفه….!..
من دون حاسيه مني…طبعت ايدي هالحروف…
يوسف:… احبج يا كنه….

شهقت يوم شفت الكلمات فعلا راحت لكنه..مسكت راسي وابتعدت عن الكمبيوتر…خيبه..!!.. كيف طبعتها من دون ماحس..!!!....احين شو بتقول؟ شو بتسوي؟
بتعصب اكيد… احين هي تقولي مب محرم ومادري اشوو واسير انا اقولها احبج.!!...
تميت دقيقه ساكت وحاط ايدي على قلبي….اترياها ترد….ماردت…
تشجعت وقلت…
يوسف: اسف كنه…والله العظيم وحلفت لج…صحيح اعنيها لكني ماقصدت اكتبها واحطج واحط نفسي بموقف محرج…انا بروحي انصدمت يوم راحت الكلمه….
كنه: ….. ندمان عليها؟
يوسف: لا….مافهمتيني….
كنه: منو اللي كتبها؟
يوسف: كيف يعني؟ انا كتبتها…
كنه: انته تصير اثنين…
يوسف: مافهمت…
كنه: قلبك او عقلك.؟!..
ابتسمت…وقلت لها بثقة…
يوسف: قلبي هالمره…عقلي كان ناوي يتريا اكثر…
كنه: يعني الثنينه متفقين..!!
يوسف: غصبن عليهم….مايختلف فيج اثنين يا كنه…
سكتت…
يوسف: مشغوله؟
كنه: لا..بس.. يالسه اقرقر على راس منى…
يوسف: لا يكون قلتيلها انج ترمسيني.؟!
كنه: لاااااااااااااء ماقلت لها… انته خبل شحقه تقولها اني طرشت لك ايميل؟
يوسف: من وناستي نسيت انها ماتدري..وهي من وناستها ماسالتني كيف وليش…!!
كنه: بس هي مانست تسالني وتسويلي تحقيق هني…قلت لها انته خليت ايميلك يوم صلحت كومبيوتري…
يوسف: زين سويتي…وبعدج ترمسينها..
كنه: والله ولهانه عليها…
يوسف: بسج منها سكري…
كنه: لا…انته روح ارقد عندك دوام…
يوسف: مالج خص انتي بدوامي…سكري عنها…
كنه: ليييييييييييش؟
يوسف: سككككككككككككري…سوي للكل بلوك وتفرغيلي مره وحده فحياتج عنبووووووووو..!!..
كنه: حرام عليك…
يوسف: الحين اقولج….1…. 2….3…
كنه: هههههههههههه…
يوسف: لا تظحكين سكري…
كنه: انزين لحظه يوسف لحظه..
ترييت شوي وعقب…
كنه:..باك…خلاص سويت للكل بلوك…شو تبا؟
يوسف: شو شو تبا؟…ماتبين تسولفين وياي روحي انخمدي….
كنه: هههههههههههههههههههههههه شفيك عصبي…
يوسف: اشوفج مب مسوتلي سالفه…
كنه: استحي اسوي لك سالفه…
يوسف: عنبوو ياكنه..شهرين يالظالمه وماتبيني اشتاق لسوالفج؟ هذا غير العذاب اللي كنت عايش فيه… انتي ليش ماتحسين..!..
كنه:…. والله اني حاسه يا يوسف… بس انته بعد ماساعدتني..ابتعدت عني اكثر…لو نبهتني انه اللي بينا شي مب عادي جان تذكرت من زمان…عنبوا انا ماتذكرت الا يوم شفت ملفاتي الخاصه اللي كانت في السي دي…. وانته تدري ان اغلبها خاص فيك…
يوسف: عيل ليش ماذكرتيني يوم شفتيني.. ماتعرفين شكثر حطمتني كلمتج يوم تقوليلي"شكلك مالوف"…
سكتت كنه وطرشت لي ويه مبرطم….
كنه: انزين كنت فاقده الذاكره… وترا غيرك ماساعدني بعد…شوشوووني اكثر…
يوسف: منوه؟.
كنه: مب مهم…المهم اني ذكرت..
يوسف: قولي منووووه انا براويج شغل الله فيه…
كنه: انسى السالفه يوسف..
يوسف: كل شي بظرابه لازم؟ قوووووولي…
كنه: نوره اختي…
يوسف: شو سوت الخقاقه…
كنه: سالتها انا عن نفسي….وقالت لي كل شي غلط عشان تتسلى فيني..!!
حسيت مثل البركان تفجر في صدري….
عصبت بشكل ماقدر اوصفه… اي نوع من الخوات هذي تتسلى بذاكره اختها وتشوش معلوماتها؟
يوسف: شو قالت؟
كنه: انسى السالفه يوسف…
يوسف: يوم اطلب منج شي تنفذينه سيده لا تناقشيني….قولي شو قالت..!!!
كنه: بتعصب…
يوسف: انا احين معصب قوووولي…
كنه: قالت ان هي اقرب الناس لي….وهو اساس نحن مب قراب من بعض ابدا….وقالت لي ان منى وحده لزقه تتلزق فينا ونحن مانحبها..ولا نرتاحلها…وحذرتني منها عشان جي ابتعدت عن منى فتره من كثر ماكانت نوره تسمم افكاري…و…و…بس خلاص
حسيت بقهر فظييييع…والله لو اشوفها جدامي يا العن خيييييييييييرها….حتى لو جدام اهلها ماعليه من حد….
كيف تسوي جي بكنه….كيف تقول جي عن اختي…!!!.. اصلا هي ماتسوى ثرهن….
بس حسيت من كلام كنه وترددها ان هذي مب هي كل السالفه….
يوسف: شوو بعد..
كنه: بس خلاص….
يوسف: قولي كنه لا تخليني اطب عليج البيت في نص الليل…اسويها ترا والله….
كنه: يوسف عاااد…ليش تبا المشاكل انته….
يوسف: قتلج قولي كم مره بكرر يعني..!!..
كنه:…قالت اني انا..وو…خليفه ولد خالوه…نحب بعض….
يوسف: شوووووووووووووووووووووووه..!!!

طلعت ينوني….

كنه: خلتني انصدم والحمد لله اني مامريت بمواقف محرجه…في خاطري انا قلبي ماصدق هالشي لكن ماعرفت منو اصدق بصراحه….وعشت فحاله مايعلمها غير ربي….احس اني من داخل منقسمه قسمين…قبل فتره صدمني خليفه بكلامه مع عايشه اختي عن بنت عمه اللي يحبها من زمان….واستغربت كيف نوره تقول اني انا وخليفه نحب بعض…مناك هو يحب بنت عمه ومب خافي هالموضوع عن حد..!!...
يوسف: الله ياخذها….
كنه: يوسف حرام…نوره هب صاحية…
يوسف: يعلها ما اتوفق …انا ما ادعي على حد مب من طبعي لكن اختج كريهه بصراحه ….شو كانت ناويه تسوي فينا هذي..!!.... بتدمر حياتي وحياتج وبتاثر على منى بعد…!!..
كنه: والله يوسف؟.
قلت لها بانفعال…
يوسف: هي عيل اشو اتحسبين الكلام اللي قالته هين؟!...
كنه: اقصد…صدق حياتك بتخترب من دوني…؟!..
سكت شوي…. اهدي نفسي… لاني حسيت ان كنه جلبت الموجه…فما قدرت الا اني اجاريها…
يوسف: حياتي ماتسوى اعيشها وانتي هب فيها…
كنه: بس…بس انا من زمان جدامك يا يوسف وكنت عايش عادي…
يوسف: كنت منعمي كنه…
كنه: شو اللي عامنك؟
يوسف: غبائي…!
سكتت كنه…. وسكت انا بعد….حسيت الجو بينا ..صار هادي… يشغله كلام القلب…كلام ماينكتب….
يوسف: قوليها عاد….
كنه: شو هي؟
يوسف: الكلمه اللي خاطري اسمعها…
كنه: قريت اللي قريته فملفاتي وبعدك طمعان..!!!..
يوسف: ههههههههههههه هي…
كنه: مابقول…
يوسف: ليش عاد..
كنه: يوم بيكون لك الحق بانك تسمعها مني ولو ان شاء الله 100 مره في اليوم…ساعتها بقولك…
ابتسمت..
يوسف: بذلج تراني عقب كل ساعه بقولج قولي…
كنه: اذا صبرت كل هذا…تستاهل اقولها لك كل دقيقه مب كل ساعه…
قلبي ساح بين ظلوعي…. تخيلت الموقف وماقدرت اتحمل…وبعد دقيقه صمت…
يوسف: ماريد كل دقيقه…
كنه: عيل؟
يوسف: كل ثانيه..
كنه: حشى بسجل لك شريط وخله يعيد اروحه …
يوسف: ههههههههههههههههههههههههههههههههه … فديتج ياكنه…
كنه: احم احم…الليل يلعب دوره اشوف..يالله قوم ارقد وراك دوام….
يوسف: خله يزوووووووووول هالدوام…ابا اسهر وياج…
كنه: ااسفه جدا …رقاد يعني رقاد….
يوسف: دخيلج..
كنه: لا….
يوسف: انزين بشوفج باجر؟
كنه: وين؟ بتي بيتنا؟
يوسف: اقصد النت…
كنه: … ولد عمي يا ولد عمي….انته تعرف اني ارفض هالفكره… واليوم استثناء..اعتبره احتفال اني رجعت اتذكر…لكن عقب اليوم لا…
زعلت بصراحه…
يوسف: كنه..شو اتحسبيني بلعب عليج؟..
كنه: يرضيك منى تكلم مايد اخويه؟!!..
يوسف: لا تقارنين نحن غير…
كنه: كل حد يقول عن عمره انا غير…. المساله هي نفسها… هالشي غلط…يرضيك اني اغلط يا يوسف؟…تباني اخون ثقة اهلي فيني؟..وانته من اهلي…اخونك معاك؟…
يوسف: اللي يريحج…
كنت زعلان زعلان… كنت مستانس بشوفتها واحين بتسحب مني هالشي…
كنه: زعلت؟
يوسف: يهمج يعني..!!
كنه: بلا حركات يهال يوسف..
يوسف: اوكي انا ياهل احين…شو تم بعد؟!
كنه: يوووسف….لا اتم جي حاول تفهمني…
يوسف: وليش انتي ماتفهميني؟… من كثر ما اتلاقى وياج انا والا اكلمج ؟!!...ماشي مجال غير عالنت…
كنه: اذا صبرت بايييك هالمجال اللي تبغيه لين عندك…
يوسف: شو قصدج…
كنه: بالحلال كل شي حلو…
وطرشت لي غمزه… ابتسمت غصبن عني… تباني اتريا لين ما اخذها او املج عليها؟!... ماعليه ياكنه…
يوسف: من عيوني…بصبر عشانج …ولو انج مب حاسه فيني مالت على ويهج…
كنه: ههههههههههههههههههه…لا تسب..
يوسف: كيفي…
كنه: انزين يالله رقاد…
يوسف: ان شاء الله عمتي…
كنه: شاطر…تصبح على خير..
يوسف: وانتي من اهل الخير…
كنه: فمان الله..
يوسف: مع السلامه..
ماسكرت الا يوم شفت كنه طلعت اوف لاين…. ترييت شويه عقب رحت اشيك من الاعدادات…وشفت انها سوت لي بلوك وديليت…ظحكت وانقهرت في نفس الوقت… عنلاتها ماتظيع وقت سيده عنبووو صكتني ببلوك…!!!
عنبوج انا ولد عمج …. احاتيج اكثر عن اخوج تخافين مني؟!!...
بس يالله..هذا قرارها ولازم احترمه..
بس بصراحه فرحتي اليوم ماتنوصف….
سكرت الكمبيوتر وانسدحت احاول اني ارقد… لكني اعرف سلف اني مابروم ارقد من وناستي ومن التفكير …

ليوم: الاربعاء..
المكان: بيت خلفان..
الوقت: الحادية عشرة صباحا..
-----------------------------------
(مبارك)…

نزلت من سيارتي ونزلت بيت عموه... سيف مخطط انه اليوم يدرس انجليزي وبروح اساعده… مسكين من دخلت فكره السفر فباله وهو منخش ويذاكر… وهالشي ريحني.. حتى ما اكثر زياراتي عليه… عشان مااشغله واسويله سبب يطنش الدراسه…
بروحه هو طفران منها لكن غصبن عنه يدرس…لانه حس باهمية النتيجة الحين…نتيجة بامكانها انها تحدد مستقبله…
اتصلت به قبل مادش لكن حصلته مغلق…يالله ماعليه بقولهم يزقرونه…
دخلت البيت وحصلت شيخه ومهرة يالسات على دري المطبخ ويسولفن…
مبارك: السلام عليكن…
مهرة +شيخه: وعليكم السلام والرحمه…
تقربت منهن …
مبارك: شحالكن؟
شيخه: بخير وسهاله ولد خالي شحالك انته؟
مبارك: الحمد لله…شو تسون في الحر…
شيخه: عيبنا الجو…يلسنا نسولف..
مبارك: حشى شو يلودكن انتن ماتحسن بالحر؟..والا عندكن مكيفات مركزية فاجسامكن وانا مادري…
شيخه: مب عليك العتب…العتب على تعودك على جو بريطانيا والا نحن طول عمارنا هني نشوف هالجو حلو…نعمة من الله… عنبو ماتشوف المهب محلاها…
عقدت حياتي انا …شيخه لسان…لازم تلاسن…والعرس مايغير من هالطبيعه شي… بطرف عيني لاحظت هدوء مهرة وسكوتها التام…
مبارك: بلاج مهرة؟..
رفعت مهرة راسها لي بنظره هادية..
مهرة: مافيني شي…
مبارك: ساكته مووول…
مهرة: ماعندي شي اقوله…
مبارك: انزين ممكن تسيرين تزقرين سيف..
مهرة: دق له تيلفون…
مبارك: غالق تيلفونه…اروم ادش البيت؟..
مهرة: لااء هناك عموه وعفرا…
مبارك: عيل سيري زقريه وانا بدش الميلس…
خليتهن ودخلت الميلس…وشفتهن ثنتيناهن يقومن ويدخلن البيت…
وبعد دقايق من الانتظار…
دخلت مهرة الميلس ووقفت عند الباب…
مهرة: راقد شكله مايرد علي…
مبارك: راقد؟؟؟؟..عنلاااااااته وانا اتحسبه يذاكر..
مهرة: اكيد بيدرس بعد الغدا… تبا شي ثاني؟
اطالعت مهرة بفضول واستغراب…حسيت فخاطرها شي…حزن… ياس…شي مهبّط للعزيمه…
سالتها مره ثانيه…
مبارك: مهرة شفيج؟؟…امانه قوليلي…
مهرة: مافيني شي مبارك…برايك..
صدت عني تبا تروح…
مبارك: مهرة…!!..
وقفت مهرة مكانها..
مهرة: نعم؟
مبارك: تعالي يلسي اباج فسالفه….
صدت لي مهرة وعلى ملامحها الظيج…
مهرة: ماقدر مبارك…ابويه في البيت …
مبارك: مابيقول شي…تعالي…
تاففت مهرة..ودخلت الميلس وييلست بعيد…
مبارك: انتي الاسبوع اللي طاف يوم يبتج من الجامعه كنتي هب صاحية… شفيج؟ حد منازعنج؟…حد قاييلج شي..!!
مهرة: لا…
مبارك: عيل شفيج؟..دخيل الله مهرة ماقدر اشوفج جي وما احاتي…
مهرة: ليش مبارك…
مبارك: بعد شووو ليش مايبالها سؤال…
سكتت مهرة ونزلت عيونها للارض..
تذكرت تلميحها الغير مقصود لي بانها تحبني… لايكون بعدها زعلانه على هالسالفه…
مبارك: مهرة..؟…حلفي انج هب زعلانه مني وبسبب الموقف اللي صار بينا..!!..
غمضت مهرة عينها كانها متالمه…وعقب قالت مع ابتسامه سخرية مريره..
مهرة: في اشياء اهم ممكن انها توصلني لهالحاله مبارك…
مبارك: يعني فيه شي..صاير شي وماتبغين تقوليلي..!!..
مهرة: انا قررت اوقف دراستي…مابكمل دراسه..
شهقت….انصدمت…
مهرة من اكبر المشجعين على اكمال الدراسه كيف احين تقرر العكس…
مبارك: ليش مهرة؟؟!!!.. شو ياااااااااج كنتي شاطره ومتحمسه للدراسه…
مهرة: الجامعه ماتنفع لامثالي…
مبارك: شو تقولين انتي شو هالتخريف…
مهرة: اناهبله مبارك… غبية…ينقص عليه…
مبارك: انزين والله انتي سايره تدرسين هب سايره ترابعين بنات…
مهرة: صح بس لابد من اني فيوم برابع بنات..بدرس معاهن …بسوي بحوث معاهن… ماقدر اتهرب منهن لين ما اخلص جامعه…
مبارك: سبب مب مقنع بصراحه مهرة… خلي عنج هالخريط وكملي دراسه..
مهرة: انا اتخذت قراري…ويوم السبت بروح اسحب اوراقي من الجامعه…
مبارك: خبله انتي؟انزين كملي هالكووووورس…
مهرة: ماريد....خلاص…
مبارك: الله يهديج ..زعلتيني بصراحه يامهرة…
مهرة: ماباليد حيله….اسمحلي بروح…
مبارك: لا يلسي…ابا اتخبرج عن شي ثاني بعد…
ردت مهرة تقعد …
مهرة: خير؟
مبارك: آآه…عمتج ليش ماعرست للحين.؟!..
سالت عن عمة مهرة لانه فكرة تزويجها من ابويه ما تتركني..خصوصا بعد مافكرت بالسفر مره ثانيه ماريد ابويه يعيش وحيد..هو بعده صغير..ماوصل الخمسين…ومحتاج لشريك له في حياته وماشفت انسب من عمة مهرة…
مهرة: عمووه؟…ليش تسال؟
مبارك: انتي جاوبي وبس…
مهرة: مادري بصراحه..ماكد سالتها…سالت ابويه مره وقال لي نصيبها…
مبارك: يعني هي مافيها شي منعها من الزواج مثلا… يعني سمحي لي عالسؤال..عاهه او تشوه او شي…
مهرة: لالالالالالالالالالا ابدا عمتي ماشاء الله مافيها شي بالعكس…
مبارك: حلوه؟
مهرة: همممم تقريبا…ملامحها هادية لكن الله يهديها تعصب وايد واحسها دوم معقده حياتها…
مبارك: لاااه؟..عصبية يعني؟
مهرة: مادري مبارك ما احسها كانت جي قبل…لانه لها جانب طيب…يمكن لانها عانس صارت جي ما اطيق حد…
مبارك: ظنج اذا عرست بتعتدل وبتصير زينه؟!..
بطلت مهرة عيونها…
مهرة: عموووه تعرس؟!..منو بياخذها..!!
رفعت انا حواجبي…كانه مش واضح؟!...صدق انها على نياتها….!!..
استلزمها وقت لين مافهمت الفكره..عقبها شهقت…
مهرة: لالالالالالالالالالالالالالالالالا …حرام عليك لا تظلم خالي وياها…خالي فديته طيب…وحنووون… ودومه مبتسم…
مبارك: ماتنفع له عمتج؟….
مهرة: مادري بس حرام…
مبارك: انا بشاور ابوويه فيها…حرام هو يتم اروحه وحيد جي وحرام هي بعد اتم جي صح والا لا؟
سكتت مهرة شوي كانها تفكر في السالفه..
مهرة: صح…
مبارك: ان شاء الله الله يكتب نصيب بينهم..وتكون هي زينه وسنعه…
مهرة: صراحه عموووه من ناحية السنع سنعه…وربة بيت…وراعية واجب…وترحم حتى الفقرا…وزينه في خواني…لكن…انا بس عوفه فيني.. مادري ليش…
اطالعت مهرة باسف… حد يتعيوف بملاك مثل مهرة؟…تكفي شوفتها بس عشان الواحد يحس بمدى انكسارها النفسي وضعفها ونعومتها…
مبارك: الله يجدم اللي فيه الخير… المهم انتي ردي على سيف ودقي عليه دق بعد شوي الصلاة والا ناوي يرقد عنها الخام…
ابتسمت… وقامت من مكانها…
مهرة: بوعيه…برايك…
مبارك: الله يحفظج….
تبعت مهرة بنظري وانا ابتسم… حتى الارض ماتحس بمهرة يوم تمشي…! كانها ماتمشي عليها تماما..!.. خفيفه مثل الهوا…
---------------------------------------
اليوم: الاربعاء…
المكان: سياره سهيل..
الوقت: التاسعه مساءا..
---------------------------------------
(سهيل)….

تميت يالس في السياره وانا متوتر… انا قضيت امس واليوم كله وانا اسال عن ناصر… كلهم مدحوا فيه…حتى شغله اتصلت وتخبرت عنه ومدحوه وقالوا انه ملتزم بشغله ونشيط ….
اذا عطيت موافقتي..ابويه بيوافق معاي..حمد من الاول موافق …ويترياني انا بس اقرر….قرار مصيري لحياة اختي ….
مب عارف شو اسوي…
ليش الخوف؟ دام الكل يمدح فيه… انا بنفسي ماشفت منه شي غلط ..لكن اللي شككني فيه الغموض اللي يلف شخصيته…. احسه غامض مب منفتح مثل يوسف اخوه…
لكن اخاف ارفض وافوت معرس زين بيحشم اختي وبيكرمها…اووففف بتوكل على الله..انا سويت اللي علي وسالت وماشفت للرفض دااع سوى شعور ماله داعي من ناحيتي ….
نزلت من السياره ودخلت البيت…يوم شفت سياره حمد موجوده..اتصلت به وقلت له يلحقني الميلس…

حمد: هاااااه..خير.؟!..
يلس محمد يطالعني بفضول…
سهيل: احم…انا سالت عن ناصر… وماحصلت شي يعيبه لين احين…
حمد: يوم اقووولك الا قيس ظيعت الوقت…
سهيل: نتوكل على الله؟
حمد: على خير..صدقني ناصر ماشي انسب عنه لمهرة… وبتشوف كيف بتستانس وياه وبتستقر امورها وامورنا…
تنهدت… ليش مب مطمن مادري…!!..
سهيل: على خير ان شاء الله…اهم شي مستقبل مهرة…
حمد: باذن الله مستقبلها مضمون مع ناصر… شفيك لو بعدك ماتعرفهم هذيلا عرب حشام وبيحطون مهرة بعيونهم… لا تنسى بنتهم بعد بتكون عند قوم خالوووه.. يعني نحن صرنا اهل خلاص…
سهيل: متى بترمس مهرة؟ خلني انا ارمسها…
حمد: لا… انا برمس مهرة… اليوم برمس ابويه وبقوله انك وافقت وتخبرت…وباجر برمس مهرة…
سهيل: انته بتجبرها يا حمد اعرفك .. خلني انا ارمسها يمكن ترتاح وياي انا اكثر…
قال لي حمد بتطنيز..
حمد: شو رايك. … لا انا ولا انته… بنقول لسيف يرمسها.. والله حاله… انا اخوها العود وانا اللي برمسها… خلني اشوف واحد منكم يكلمها في السالفه ياويله…
نش حمد وهو معصب وطلع من الميلس…
وانا غصبن عني سكت…اخوي العود.. ماروم اطول لساني عليه…
يلست اجلب قنوات التلفزيون وانا بالي مب عندهن… كان مشغول بالي بمستقبل مهرة… واذا كنا بنظلمها بهالزواج او لا… ابا اطلع المووضوع من ذمتي باي طريقه…لكن ماقدر هذي اختي وانا اخوها لازم يكون لي راي في الموضوع..!!..
وبعدين هي ياهل وماتعرف مصلحتها… ويمكن بسبب منعها من الدراسه احين وعصبيتها من الموقف اللي صار كله تخليها ترفض ناصر بدون سبب…!!
وبجذي تفوت على نفسها معرس زين…!!.. يمكن مايتكرر مره ثانيه…!!..
انقطعت افكاري يوم رن التيلفون…
ابتسمت يوم شفت اسم راشد…
سهيل: مرحبا…
راشد: هلا سهيل…عندكم عيييييشه؟.. ميت من اليوع وانا عدال بيتكم احين اذا عندكم عيشه بخطف عليكم اذا ماشي سلامي وصلكم بذلف بيتنا…
سهيل: ههههههههههههههههههههههه شوووووووو هذا انطلقت علينا جي…حياك يابوي حياك…
راشد: يوعان والله…
سهيل: وين كنت طول اليوم؟
راشد: فبوظبي..
سهيل: شو تسوي؟
راشد: نشتري الشبكه ويا امايه وهالسوالف…
سهيل: هييييييي… شعليك اسبوع وبتملج…
راشد: وشهر وبصير معرس…آخ ياوناستي…ههههههه…
سهيل: هههههههههه وينك تقول واصل البيت…
راشد: احين والله واصل…يالله باي..
سهيل: باي..
بعد خمس دقايق بالضبط دخل راشد الميلس..سلمت عليه ويلسنا…
سهيل: حصلت خالوه اللي تبغيه؟!..
راشد: عقب هلااااااااااااااااااااااااااك…
سهيل: نفس الشي عمووه طلعت لي قرون يوم سايرين نشتري لشويخ…
راشد: الحمد لله افتكيت.. وبعد اشتريت شي ثاااااااااني مهم وايد وايد وايد…
سهيل: شو هو؟
راشد: ههههههههه شريت جهاز موبايل يديد…
سهيل: ظني هب لك يالهرم…
راشد: ههههههههههههههه اكيد هب لي…للعروس…. وبعطيها رقمي الجديم..هذاك اللي كله 5…
سهيل: عاااشووو بتصلبها عيل اوني مغلط…
بطل راشد عيونه …
راشد: انا كيف مافكرت نص ربعي يعرفون ذاك الرقم….
سهيل: تراك خبل تعطيها رقم مثل هذا…
راشد: ياخي رقم خطييييييير وحلوووو قلت تستاهله…
سهيل: بس الربع كلهم يعرفون انك بدلت رقمك ماظني حد يتصل بذاك الحين…
راشد: ظنك؟..يعني اعطيها اياه؟
سهيل: هي عادي بس انته خزن لها الارقام اللي هي ممكن تحتاجها… وباقي الارقام مال اهلها هي بتخزنهن… ومن عقبها قولها لا تردين على اي رقم غريب..
راشد: همممم بقولها…
سهيل: ناوي ترمسها؟
راشد: هي عيل اشووو …ليش انا ابا املج قبل بشهر..
سهيل: الله واكبر عليك يالظالم جانكم ظلمتوووووني ماخليتوني املج…
راشد: عاد البنت غريبه علي…ولازم اتعرف عليها…
سهيل: عليه انا هالحركات غريبه علي ومادري اشو ماجنك شايفنها كم مره ومكلمنها مره لين ماعيزت..
راشد: حراااااااااااام عليك امحق ذيج الشوفات ومالت على هالرمسه اللي تطريها… والله ماينعدن شي هذيلا…
سهيل: هي تبا تاخذ راحتك انته عاد حبيبتي وماحبيبتي…
راشد: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه يالخام…جب يالله…عيب هالكلام…لا تخلني ارمس عنك تراك هب مقصر…
سهيل: حرمتي ..كيييييييييييييييييفي…يالله يارب انك تخلي هالبنت ترفض انها تكلم راشد يااااااااااااااااالله يارب..
راشد: يالسبال لاتدعي…
سهيل: يااااااااااااااااااااااااارب يعلها ترفض ان شاء الله واتم انته بحسره…
راشد: ههههههههههههههه سحري لا يقاوم حبيبي بتوافق من اول ليله بترمسني بتشوف…
سهيل: هذا ويهي ان ماوصيت يوسف عليك بخليه يشل الجهاز…
راشد: مايروم…مب من حقه يوسف هب شراتك خبل…
سهيل: ماغيييييييييييرك خبل…
راشد: قوم قوم…قولهم يحطون لنا عشا ميت من اليوع …ياي عشان اكل مب عشان اسولف وياك انته وخشمك…
سهيل: اطلع برا ماشي عيشه عندنا…
تم راشد يظحك ورد مره ثانيه يتظارب وياي لين ماحطوا العشا وتعشينا…وبعدنا يلسنا نسوولف …. عقب استاذن راشد بحجة انه تعبان وبيرقد..وراح بيته..
وانا رجعت بيتنا ارتاح بعد…
------------------------------

اليوم: الخميس..
المكان: غرفة مهرة..
الوقت: الواحده ظهرا…
------------------------------
(مهرة)…

من الملل اللي احسه قمت اتعبث بالكمبيوتر والعب… سمعت حد يدق الباب…
مهرة: مفتووووح…
راقبت بحذر الباب ينفتح ويدخل منه حمد اخويه…اول ماشفته تم قلبي يدق بالقوو…خفته يرجع يظربني…طول هالايام من صارت السالفه وانا اتحاشاه… من كثر ما انا خايفه منه…
حمد: شو تسوين؟
مهرة:….آآآه….العب…شو..شو فيك..!..
يلس عالشبرية بعد ماسكر باب الغرفه…
حمد: خلي الكمبيوتر وتعالي ابا ارمسج…
بايد مرتجفه سكرت الكمبيوتر وقمت وانا ريولي تتنافض …يوم هو هادي يخوف اكثر عن يوم هو معصب..!!..
يلست عالشبريه لكن بعيد عنه شوي…
نزلت راسي للارض ماقدرت اطالع فويهه…
حمد: مهرة… انتي بنت كبيره احين..وعاقل… لكن للاسف ماعندج درايه كافيه بامور الحياة هالزمن… اي شي ممكن يظرج… بعد التفكير… انا واثق من انج ماسويتي شي غلط مع البنات في الجامعه…لانج ببساطه ماتقدرين براءتج تمنعج من هالشي… لكن الغلط صار..والرمسه عنج انتشرت بين البنات وهالشي انا مايرضيني لا تنسين انج اختي ..عرضي وشرفي… كنت معصب ومنعمي عشان جي ظربتج والا انا ماكد مديت يدي عليج….

رفعت عيني له بامل وابتسمت..
مهرة: بتخليني اكمل دراستي؟!...
لكن الامل اللي ارتفع رجع هبط في نفسي بشكل آلمني ..وانا اشوف حمد يهز راسه بالنفي…
حمد: لا مهرة مابتقدرين تكملين دراسه…
مهرة: ليش حمد..!!. حرام عليك..
حمد: حتى لو كملتي الحين..بتودرينها فيوم من الايام…. مابتقدرين تكملين…
مهرة: ليش؟ مابروح مكان…
حمد: بلى يامهرة بتروحين… مهرة..سمعي الكلام اللي اقوله لج عدل … ناس يوا يخطبونج… ونحن وافقنا عليهم….


انصدمت… اخر شي توقعته هذا…. كانه يبل بكبره طاح على راسي….!!..
مهرة: لا حمد..دخيلك كله ولا هذا دخيلك…ماريد اعرس…
حمد: تيسين في البيت لا شغل ولا شي شو تسوين يامهرة..!!!..
مهرة: بسوي اي شي..لو تبوني خدامه في البيت بستوي خدامه..دخيلك لا تيوزني…
حمد: هذا كلام ماينقبل… نحن ردينا عالعرب بالموافقه خلاص وصرتي مخطوبه…
مهرة: لااااااااااااااااااااء…كيف ماشاورتووووووني كيف تردون عليهم…!!!
حمد: الريال ماينرفض… هو اخو ربيعي محمد…ويستوي اخو البنت اللي خاطبنها راشد….الحرمة اللي يت ذاك اليوم هني تستوي امه.. ربيعة امج المرحومه..وابوه ربيع ابويه وايد….عنبو حتى مزرعتهم عدال مزرعتنا والكل يمدح فيه ريال زين والنعم…مهرة بيحشمج وبيحطج فعيونه…

ماهمني كل اللي قاله…ماريد اعرس انا اكره الرياييل ماريد اعرس…. انفجرت بالصياح وانا ماسكه راسي… ماقدر اقول لحمد اني ماحب الرياييل…. ماريده يرجع يفكر فيني باني شاذه مثل قبل…اذا قلت له ماحب الرياييل اكيد بياخذها فكره مثل سلوى السباله وبيتحسبني اقصد اني احب الحريم…!!..
ياربي شو اسوي ماقدر اعرس مااااااااقدر اعرس….
حمد: ليش تصيحين انتي احين هذا بدال ماتفرحين؟!..
مهرة: افرح على شو وانتوا تفروووني على اول حد ياني…..هالكثر مظايقتنكم في البيت يعني.!!
حمد: يكون فعلمج هذا الريال الخامس اللي يتقدم لج… البقية رفضناهم لانهم مب مناسبين لج… يعني لاتحطين فبالج ان نحن ما نبا مصلحتج… ناصر وايد زين يا مهرة وايد زين …مابغينا نفوته ….

انصدمت يوم عرفت انه مب الاول اللي يتقدم لي…لكن النتيجه وحده وهي اني صرت مخطوبه.!!..
صرخت بقهر…
مهرة: لو ان شاء الله شيخ ماريده يعله الموووووووووت ماريده ليش ايييني انا قلن البنات في الدنيا…!!..
سكت حمد وهو يطالعني بعصبية…
حمد: شوفي عاد انا مسولج سالفه وياي اكلمج بهدوء بس انتي دلوعه زياده عن اللزوم ومحد يشاورج في هالسوالف…. خلاص يا مهرة عيبج والا ماعيبج انتي بتكونين زوجه ناصر…وبتستوين حرمه وسنعه ومابتفشلينا عند الناس…عالاقل مب اكثر عن ماطلعتي علينا رمسات فهمتي..!!!..

وبهالقنبله اللي عقها علي خلاني وطلع من الغرفه…. اما انا انهرت…. ومن زود غيظي وقهري من الدنيا اللي دايما تظلمني قمت ومسكت الابجوره اللي عدال الشبريه وفريتها بالقووووو عالارض…
تفتت لاجزاء صغيره…. شبهتها بنفسي…انا خلاص بتدمر اذا تزوجت….
برتبط بريال… عضو من من مجموعه المجرمين …. اللي لا يحاتون لا مشاعر بنت ولا يهتمون الا برغباتهم الشخصية واهوائهم…
يلست عالارض وقعدت اصيح واصيح…. لمنو اشكي…كيف امنع هالشي اللي يصير؟؟!!!...
-------------------------------------------
اليوم: الاربعاء..
المكان: بيت خلفان…
الوقت: الواحده والنصف ظهرا…
-------------------------------------------
(شيخه)…

اول ماطلعت من غرفتي شفت حمد طالع من غرفة مهرة وهو معقد حياته ومعصب…
تذكرت تصرفات حمد الغريبه اليوم….
نزل الساعه 12 للصاله وقال لعمته ترد على قوم ام محمد بالموافقه …ساعتها استغربت…مهرة وافقت غريبه..!!.. كيف توافق بهالسرعه ماقالت لي ان حد شاورها اساسا في الموضوع…! حتى سهيل ماقاللي معقوله يغبون الموضوع هالكثر..!!!..
لكني يوم شفته يرجع يركب شكيت بالموضوع…تبعته وشفته دخل حجره مهرة…
ادركت ساعتها السالفه…
الخبيث..اول رد عالناس بالموافقه وعقب بيحط مهرة بالامر الواقع… يالله عليك من اخو..!!..جذي تسوي باختك..؟!..
ماصدقت على الله انه طلع من غرفة مهرة… ربعت انا في الممر وتوني بدق الباب الا واسمع تحطم شي عالارض…صوت كسر..
ابتعدت عن الباب متروعه…. اكيد مهرة ميته قهر وكسرت شي….ياترى ادخل احين وقت مناسب والا ارجع بعدين؟!..
وبعد تراجع بسيط لدقيقتين يمكن..فتحت الباب ودخلت…
حصلت مهرة يالسه عالارض..حاظنه ويهها..وتصيح بمراره….
آلمني منظرها… لكن غصبن عني تلفت للارض للشي الغريب المكسور…انتبهت للواير الباقي منه وشوي من اللمبه وعرفت انها كسرت الابجوره مالتها…
تخطيت القطع المكسوره بحذر ويلست عدال مهرة عالارض…
شيخه: حبيبتي مهرة…
طنشتني مهرة وكملت صياحها…
ماقدرت اتحمل نفسي ..مسكتها ولويت عليها…تمت مهرة تصيح وتصيح فحظني وانا خليتها اطلع القهر المكبوت بسبب الظلم المستمر لها….مسكينه…!
شيخه: مهرة كلميني… شو قالج حمد..
مسحت مهرة ويهها من الدموع وبعدت شعرها عن ويهها…
مهرة: انا خلاص ياشيخه انتهيت…بيوزووني ريال ماعرفه غصبن عني يا شيخه…ماريد اعرس انا ماريد اعرس…
شيخه: الغاليه انا اعرف ليش انتي ماتبين تعرسين…. لكن سهيل يمدح في ناصر وايد… الكل يمدح فيه …
مهرة: مايهمني …انا ماريد اعرس كل الرياييل واحد…
شيخه: لا يا مهرة مب كلهم واحد…. لا تحكمين عالكل بسبب شخص واحد مايخاف ربه…
مهرة: ماريد اعرس يا شيخه ما اتخيل نفسي مع ريال ماريد اعرس…افهميني… اول شي منعوني عن دراستي ..ثاني شي بيوزوني غصبن عني…هذا غير المصايب اللي صابتني من قبل شو بعد تم؟!!..
شيخه: مهرة… تبين نصيحتي..تقبلي الموضوع… والله ماحسيت بمعاناتج الا يوم ييت وسكنت هني وشفت كيف يعاملونج…عرسي وطلعي من البيت يمكن سعادتج مع ناصر هذا….محد يعلم يا مهرة…
هزت مهرة راسها بالرفض…
مهرة: لا…. انا ماريد اعرس …برمس ابويه بقوله ماريد ..
شيخه: حبيبتي..ابوج من سابع المستحيلات انه يقول لعرب اسمحولنا غيرنا راينا بخصوص الخطبه واحين مانباكم… لانه عمتج خلاص كلمت ام محمد وقالت لها انكم موافقين… حتى باجر الخميس باييووون الرياييل يخطبون رسمي…
انفجرت مره ثانيه مهرة بالصياح….ماعرفت باي طريقه اخليها تتقبل الموضوع….
شيخه: مهرة… صلي استخاره انزين يمكن يهدا بالج…
صرخت مهرة…
مهرة: حق شو اصلي استخاره ليش انا محتاره فامري والا شي؟ خلولي شووور هم عشان احتار فيه واصلي استخاره؟ خلاص ماشي فايده من هذا كله هم قرروا اني اعيش فجحيم دائم وانا كبش الفداء لازم انفذ بدون اعتراض كل اللي يبغونه…!!.
مسكت مهرة شعرها بقهر وهي تصارخ …اول مره اشوفها مقهوره جي ومعصبه….

شكلها فعلا طفح الكيل عندها….مسكت ايدها احاول اهديها…
شيخه: الله يهديج يامهرة…. اصبري يابنت الحلال يمكن هذا النصيييب …يمكن سعادتج مع ناصر …بتطلعين عن هالبيت وبترتاحين من كل هالمشاكل….
مهرة: بجابل مشاكل يديده اخسسس عن هالمشاكل….
شيخه: بالعكس بترتاحين..بيكون ريلج لج انتي وبس وبيحطج فعيونه….
مهرة: مسرع ماخليتيه ريلي..ناسيه انه عنده اهل هو بعد والا شو…
شيخه: صح يامهرة بس كلهم طيبين والله امايه وراشد وايد يمدحون فيهم…. وفوق هذا ناصر اساسا ساكن فبوظبي…عنده شقه هناك وساكن بروحه يعني انتي بتملين عليه حياته وهو بيملي عليج حياتج ومابيكون له غيرج ولا انتي لج غيره… فكري فيها..هناك تقدرين تكملين دراسه في جامعة زايد او التقنية حتى… امه وااااااااااااااايد طيبه ولا تنسين انها كانت ربيعه المرحومه خالووه… يعني بتعزج مثل المرحومه وبتعوضج حنان الام… والله انهم وايد طيبين انا سرت وشفتهم … انتي بروحج شفتيها امه كيف طيبه….
مهرة: مايهمني هذا كله…. انتي ترمسيني عن امه جني باخذ امه…. انا ماطيق الرياييل ياشيخه… لا اتحسبيني ياهل في كل شي وماعرف شو يعني الزواج… احين اكثر رافضه الفكره يوم قلتيلي ساكن فبوظبي يعني بضطر اجابله مابقدر اشرد منه عند اهله اوشي… وانا ماقدر اعيش مع ريال ماقدر….. مااااااااااقدر…
صرخت بالكلمه الاخيره بياس….ماقدرت الا اني اسكت لين ماتهدى وبرجع اكلمها مره ثانيه…

هي احين خايفه من فكره وحده….
تواجدها مع ريال…. حتى لو كان ريلها….في النهاية ريال….هذا اللي مخوفنها وماتبغيه…

اما اي شي ثاني ممكن انها تتقبله….

--------------------------------------------
اليوم: الاربعاء.
المكان: صالة بيت خلفان..
الوقت: الخامسة عصرا..
---------------------------------------------
(سيف)....

كنت ماسك فايدي الكتاب مال الانجليزي وقلم اوني بذاكر تحت... زهقت بصراحه من الحجره... واحس انه كتمه ابا ادرس فمكان مفتوح...عشان تدخل المعلومات فمخي...
فوق هذا مبارك قايل باييني العصر عشان يدرسني انجليزي..
في الصاله كانت عمتي يالسه مع ابويه...وشكلهم عندهم سالفه جدية...
سيف: السلام عليكم...
امنه+ بو حمد: وعليكم السلام..
بس ردوا علي السلام وردوا طنشوووني...
التفت ابويه لعمتي وقال قبل مايشرب قهوته...
بو حمد: الله يجدم اللي فيه الخير... الحمد لله توفقنا بعرب مثل هذيلا ماعليهم قصور...
عقدت انا حياتي وصبيت لي شاهي...شو سالفة العرب اللي ماعليهم قصور؟!..
امنه: الحمد لله ياخويه...انتوا بس خلكم متفهمين لا تتشرطون عالعرب وايد... ترا العرس اللي ايي بسهاااله اكثر يفرح اهله ..مافي داعي تكثرون وتعقدون الامور..
بو حمد: لالا لا تحاتين من هالناحية انا اهم شي عندي الريال....والا بهانس الدنيا هذي انا ما التفت لها مول...

فضولي ذبحني بصراحه... شو السالفه في شي ناقصني..!!..
في شي صار وماعلمت به....
سيف: شو السالفه ابووويه..!!..أي عرس ومنو الريال الي تطرونه...
عقد ابويه حياته..
بو حمد: جي انته وين منخش ؟...ماتدري؟!..
سيف: انا ادرس فحجرتي...شو مستوي؟!
بو حمد: هيييي الله يوفقك ويسهل عليك شد حيلك انته ادرس عدل...
قهرني يوم طنش سؤالي....احين انا محترق ابا اعرف شو السالفه وهو يوصيني عنبو مايشوف الكتاب بايدي...
قمت طنشته وسالت عمتي..
سيف: عموووه شو السالفه..!!..
آمنه: اختك مهرة انخطبت...ردينا عالعرب اليوم بالموافقه....
سيف: شووووووووووه..!!... مهرووووه انخطبت؟ كيف ومتى..؟!..
انصدمت صراحه...لكني عقب افتكرت انه محد سوالي سالفه وشاورني...رديت ازاعج مره ثانيه...هالمره وانا معصب...
سيف: وكيف انا مادري بالسالفه..!! والا هب اخوها تشاوروووووني..!!!!..
بو حمد: قصر حسك سيف...عنبو ماعندك حشمه تصارخ علي انا وعلى عمتك.!!
سيف: اسمحلي ابويه بس انصدمت...
امنه: شو بعد كيف صار..يو عرب خطبوها...تشاوروا ابوك واخوانك وشافوهم مناسبين... والبنت رمسها حمد وقال موافقه...
سيف: ياسلااااام...وليش انا مادري...؟!
امنه: ليش منو شافك اصلا عشان حد يخبرك ؟..ارتبشنا ونسينا...
سيف: مب عذر هذا ياعمتي...مهرة عندها ثلاث خوان هب اثنينه بس... ومنو الريال؟
امنه: ناصر بن سلطان... اخو محمد ربيع اخوك حمد....
سيف: هييي اللي خاطب عندهم راشد؟!.
امنه: ماغيييرهم...
سكت فجاه يوم تذكرت شي... نزلت راسي وانا افكر وافكر....ناصر ويوسف هم اللي كانوا موجودين يوم مهرة اغمى عليها في الحوش..!!... معقوله يكون شافها وعيبته ويا يخطبها؟!...
كل شي جايز...!..
قلت لهم بعتب..
سيف: يعني رديتوا عالعرب احينه وانا اخر من يعلم بخطبه اختي...
بو حمد: شو نسويبك يوم انته منزرب فحجرتك محد يشوفك..تبانا نتعنى لك لين فوق؟!..
سيف: ماعرفنالكم توك تقولي ادرس زين واحين تباني اقعد هني عشان بس ماتفوتني اخباركم واطنش دراستي؟!..
بو حمد: انزين عاد ولو شاورناك بتقول راي غير عن راينا؟؟!!...شو ناقد على ناصر انته او على اهله...
سيف: ماشي مب هذي المساله....بس انا اخوها ولازم اعرف قبل ماتتخذون قراركم....
بو حمد: عاد هذا اللي صار ونسينا نخبرك شو بتسوي؟!..
سيف: ماشي ابويه مبروك خطبه بنتك... اسمحولي...
شليت كتابي وطنشت الشاهي ورحت عنهم ....وسمعت ابويه يقول لعمتي وانا طالع.." صدق هالولد مافيه سنع"...
حزت فخاطري كلمته...
احين يعني انا مالي حق اني اعرف؟ عنبوو انا اخوووووها....اختي تنخطب وانامادري..!!.. لا وبعد يتشاورون وحالتهم حاله ...ومحد منهم قال سيف مايعرف بالموضوع....!!...وهي بعد السباله...كيف توافق بهالسرعه وماتخبرني..!!!.... ماحيد تطلع منها هالحركات....!!!..
آآخ يالقهر...
دخلت الميلس ويلست احر وابرد من غيظي....لين ماياني مبارك... كان لابس كندوره بس بدون سفره هب متسفر... بس لابس نظارات شمسيه...
عقهن يوم دخل الميلس ويلس عدالي بحيويه ..حط ايده على ركبتي وقال..
مبارك: هااااه بو الشباب...علوم الدراسه...!!
سكت عنه وانا بعدني معقد حياتي ومعصب...
خوز مبارك ايده عني وقعد يطالع ويهي...
مبارك: سيماهم في وجوههم....هالكثر صعب الانجليزي عليك...
سيف: اسكت عني هب معصب عالدراسه انا...
مبارك: عيل عشووووو..؟!...
سيف: قاهريني هالاهل اللي مايسووون لا قدر ولا حشمه لحد...عنبووو...!!...ماتقولون انا ولدهم واحد منهم...
تنهد مبارك....
مبارك: شو مستوي؟؟!!..
سيف: تخيل...مهرة انخطبت وردوا عالعرب اليوم بالموافقه وانا حتى ماشاوروني في السالفه توني بس دريت...!! تخيل انته بس شو بيكون موقفك لـــ....
قاطعني مبارك وهو مبطل عينه بذهول كامل...
مبارك: شو قلت؟!...
سيف: شوووو..!!!
مبارك: مهرة شوو؟!
سيف: انخطبت....
لاحظت الذهول الكامل على ويه مبارك....حسيت انه ماكان يتنفس ساعتها من الصدمه....
سيف: انصدمت انته بعد؟...مبرووووك. انته هب الوحيد اللي ينصدم...!!
بعد لحظات صمت من قبل مبارك....
قال لي بهدوء وهو معقد حياته..
مبارك: انا خطفت اليوم الصبح هني وشفتها مويمه...مادريت ان موضوع الخطبه هو اللي شاغل بالها....زادنها قررت تخلي الدراسه


اليوم: الاربعاء...
المكان: سياره ناصر..
الوقت: الخامسة والربع عصرا..
----------------------------------
(ناصر).....

توني داخل العين بسيارتي... كنت اسوق ببطء وهدوء... حال سواقتي مثل حال حياتي من بعد سعاد الله يرحمها....
مر على وفاتها اسبوع... وانا كل يوم زعلي على فقدانها يتظاعف ويتظاعف ...لدرجه اني احيانا اكره الشقه واطلع منها مارجع الا يوم اييني الرقاد..عشان ادخل وسيده ارقد....
غرفة نومي المشتركه مع سعاد... ما ادخلها الا يوم ابا اغير ملابسي... كل شي فيها على حاله... التواليت على ادواتها... في الكبت ملابسها.... الشبريه نفسها فراشها مب مرتب كانها كانت نايمه عليه ونست ترتبه... الكومدينه اللي عدال الشبرية فيها فيتامين كانت تاكله سعاد في فتره حملها...!!..
الحمام.... نفس الحاله...
البيت كله نفس الحاله.... وين ما التفت تتخايل لي....
في الايام الاخيره شليت كمية ملابس من كبتي وفريتهن في الكبت مال الغرفه الثانيه اللي صارت مقري...وغرفتي... وحتى ادواتي الصحية من الحمام خذتها وحطيتها بالحمام اللي عدال الغرفه الحاليه....
ماقدر ادخل الغرفه من دون مايتقطع قلبي زود على سعاد....
في غرفتي الصغيره الحال ما كان ارحم.... تغمض عيني على صورة المنز اللي مقابلني.... تذكرت يوم شليت سعاد وحطيتها فيه....
سبحان الله...كانت حاسه انها بتيب ولد....لكنها رفضت انها تتاكد...تذكرتها يوم تقولي...انها تبا تشوفه وتعرف جنسه بعد الولاده على طول....
للاسف مالحقت تعرف...!!..
الله يرحمج ياسعاد.... كيف حياتي خاليه من دونها...ولين ما اطلع مايد من المستشفى مابتنملى مره ثانيه....
تذكرت ولدي...كيف زاد غلاة فقلبي في الايام الاخيره بشكل.... صار شكله مالوف ومعروف ومحبب بالنسبه لي...صرت اميزه بين العيال الثانين....
الدكتور طمني عليه...وقال لي انه بعد اسبوعين او ثلاث..بيطلع الولد ان شاء الله من المستشفى...لكن لازم نخطعه للمراقبه يعني سيرات المستشفى بعدها مابتوقف تقريبا كل شهر للفحص... عشان يشوفون نموه اذا ماشي تمام او لا...
كنت متحمس اشله معاي بس اعرف نفسي مابعرف اتصرف وياه.... يكون مع خالته احسن... امي نفسها بتتعب ومابتروم تربيه ...منى بتعرس وبتروح..منو بيجابله؟!...محد احسن من خالته...!!..يزاها هي وريلها علي كل خير...
وحاليا قلت بسير عند اهلي لين الجمعه...ولو اني مالي خلق لشوفة حد بس بعد عشان محد يشك...اما بخصوص مايد بتصل بالمستشفى كل يوم وبتطمن عليه....ولو اني بوله على شووووفته...

وقفت سيارتي فيي الحوش ونزلت....
دخلت البيت وانا اعق نظاراتي... شفت منى وامي ويوسف يالسين....
وكلهم شاقين الحلج ومبتسمين...منظرهم خلاني انا بعد ابتسم مع اني ماعرف على شو يبتسمون...!
ام محمد: هلا والله ومرحبا بمن يا...
رفعت حواجبي مستغرب..راضين علي بعض الناس اليوم...!!..
ناصر: السلام عليكم...
الكل: وعليكم السلام والرحمه...
بعد ماسلمت عالكل ويلست معاهم..
ناصر: شو الاخبار...؟!
ام محمد: الاخبار زيييينه فديتك شحالك انته غناتي..!
ناصر: الحمد لله امايه بخير..
ام محمد: فديتك اشوف ويهك تعبان وعيونك تحتها اسود ماترقد الغالي؟!
ناصر: بلى ارقد امايه بس شوية هالايام مشغول...
التفت ليوسف وشفته يطالعني بنظره غريبه....ابتسمت له والتفت لمنى...
ناصر: هاااه العروس شحالج.. صبيلي شاي... مصدع...
قالت منى وهي يالسه تصب شاي بنبره مغايظ...
منى: صح اني عروس بس غيري احين يبا ياخذ الاضواء مني....
ابتسمت والتفت ليوسف...
ناصر: لا تقول لي انك نويت وانهم اقتنعوا اخيرا..!!
يوسف: لا والله هب انا...
اختفت ابتسامتي...اذا هب يوسف عيل منوو..!!!... مادري ليش شميت ريحة المصايب يايه...!!..
سكت دقيقه وعقب قلت بهدوء اقرب للخوف....
ناصر: شو السالفه....
قالت لي امي بحماس وهي تظحك وتمد ايدها تمسك ايدي...
ام محمد: مبرووووك غناتي.... خطبنالك..العرب ردوا علينا وتراهم موافقين ....
سحبت ايدي من ايد امايه وانا اطالع فويهها منصدم...
ناصر: شووووه..؟!...
تم قلبي يدق بالقووووو.... شو هالمقلب البايخ....شو هالنكته اللي مالها طعم...!!!
ام محمد: شو بعد شوووو... خطبت لك بنت سنعه وبنت عرب حشام....
ناصر: امايه....شو تقولين انتي..!!... كيف تروحين تخطبين تعرفين اني ماريد...
ام محمد: اندوكم..!!..ناسي انك عطيتني موافقتك؟!!..
ناصر: متىىىىىىىى...!!..
ام محمد: الاسبوع اللي طاف قبل ماتطلع من هني شرا المينون...
تذكرت بشكل ظبابي ان امي دبستني بحلفتها ذاك اليوم ومارمت غير اني اوافق معاها عشان الحق على سعاد بالوقت....
ناصر: امايه ينشاف من كلامي اني هب موافق وماقلت هالكلام الا عشان تخليني اروح...!!
ام محمد: والله..!!.. محمد قالك عاد انا تحسبتك وافقت والحين ماشي خلاص ياولديه...
انقهرت من الخاطر... ماصار لحرمتي اسبوع من متوفيه وهي تتكلم عن الخطبه والعرس..!!!..ماقدر اعرس...ماقدر...
بقولها كل شي عن سعاد بخليها تكنسل هالخطبه محد قالها تاخذ بكلمه طلعت مني فلحظة غضب وما اعنيها...
ناصر: امايه انا ماقدر اعرس....
ام محمد: وعاد شووو اللي رادنك عالعرس...!!!..ماعندك سبب مقنع واحد...
ناصر: عندي مية سبب وسبب...امايه انــــا مــ...
قاطعني يوسف في هاللحظه بسرعه..وسكتني....
يوسف: ناصر...اسمع امايه شو بتقولك اول عقب قولها اللي تبغيه مب زين تهب فويهها جي...
التفت ليوسف منقهر من تدخله...ليش ماخلاني اقولها..!!!...خلني اعترف بالسالفه وانتهي من هالموضوع نهائيا....
لكني سكت يوم شفت ان كلام يوسف شي....ونظرته اللي تطلب مني التريث والانتظار شي ثاني....استغربت..شو يبغي يقولي ؟!!...
ناصر: شو بتقول لي يعني امايه؟!...انا ماريد اعرس...
يوسف: انزين عنبوو اسال اول عند منوو خطبتوا...منو البنت ...شوف كيف مرتبين الامور كلها وعقب قول اللي عندك ...
ناصر: ماريد اعرف مايهمووووني اللي خطبت عندهم...النتيجه وحده...
تسرع يوسف وقاطعني مره ثانيه وهو يقول لامايه...
يوسف: امايه قوليله بالله عليج منو خاطبه له....!!
ناصر: منو بعد لا يكون وحده من بنات عمي..!!
ام محمد: لا لا بنات عمك محد منهن ايوز لك....
ناصر: عيل منووووه...!!!
ام محمد: خطبت لك بنت خلفان الـ...

سكت... وسكتوا كلهم يطالعون فويهي اللي تظاربت فيه المشاعر....
بنت خلفان....
منو منهن؟!..
حسيت قلبي طاح فبطني والله من الزيغه....صدق صدق خفت...
يالله يالله طلع لساني وبصوت واطي...جدا واطي..
ناصر: منو منهن..؟!..
قال لي يوسف بصوت فيه الكثير من المعاني.... معاني تخوف... تسبب لي الم....وحيره... وكل انواع المشاعر يحركهن في نفسي اسم واحد..... مهرة...!
يوسف: ماعنده غير بنت وحده بس....

بغيت انش واعفد على يوسف اكفخه... مادري ليش انقهرت لانه هو ينقل لي هالاخبار اللي ماعرف باي شعور احس تجاهها وهو يعرف زين اني حاليا اعاني من فقدان زوجتي....
ليش ماخلاني اعترف كانت على طرف لساني.....
واحين يقول لي لسانه خلفان ماعنده غير بنت وحده....وعيونه تقول لي...خطبولك مهرة... .. خطبوا مهرة لي انا.... انا..!!!...
تدخلت امي تظرب ظربات مباشره يوم شافتني ساكت وهادي.... ومن داخلي انا مرتبش ومنصدم وخايف وفرحان وزعلان وكل شي تقدرون تتصورونه وكل شعور له سبب من الاسباب....!!...
ام محمد: البنت اسمها مهرة...تدرس في الجامعه مع ختك... احين عمرها يمكن 20 سنه توها داخله العشرين...لو تشوفها ياناصر...انا مابوصفها جدام اخوك لانه حرام لكنها رزييين وحشيييم وهادية والله انها البنت المناسبه لك حتى انسب عن نوره نفسها.... وانته بنفسك بتشكرني عقب لاني خطبتها لك....والله انها ماتتفوت هالبنت... كل حد يتمناها.... والحمد لله انها يت من نصيبك.... الله يهديك ياولدي خلاص عاد الي صار صار وترا العرس حلو واستقرار لك خصوصا انك فبوظبي بروحك هناك... عشان خاطريه يا ناصر...عنبوو انا امك سو هالشي عشاني صدقني مابتندم.....!!

غمضت عيني عن وصف امايه لمهرة....مب مصدق اني يالس اسمع عن مهرة واوصافها واطباعها من امايه...وبصفتها شو.... خطيبتي..!!..وفوق هذا...هالموضوع مب موضوع نقاش ... مهرة فعلا خطيبتي الحين...!!..
مليت صدري بالهوا وقمت وطلعت من البيت....
خلاص ماقدر اتنفس....ماقدر...
من وين بتيني المصايب والا من وين....
ماتت سعاد...ولدي في المستشفى...واحين بيخطبولي البنت اللي صلحت حياتي وبالمقابل انا خربت لها حياتها...!!!...
شو بسوي؟!!...
----------------------------------------
اليوم: الاربعاء...
المكان: بيت سلطان...
الوقت: السادسة الا عشر مساءا...
----------------------------------------
(يوسف)....

من داخلي انا كنت فرحان للخبر اللي سمعته من امايه اليوم واللي صدمنا كلنا....ماكنا ندري انها اساسا راحت تخطب....
اليوم قالت لنا ان العرب وافقوا....خفنا من ردة فعل ناصر وخصوصا انا لاني اعرف انه بيرفض فكره الزواج نهائيا من بعد وفاة سعاد وحالة ولده....
لكن يوم عرفت منو خاطبين بغيت امسك راسي من صغر الدنيا..... مهرة ماغيرها؟!!... صاحبة العلاقة الغريبه والتاثير الاغرب على نفس اخوي....
بعد مازال الخوف والاستغراب من نفسي استانست.... مادري ليش حسيته فال خير لحياة ناصر...بتتصلح وايد من اموره اذا خذها...اموره النفسيه قبل الاجتماعية طبعا....
خوفني يوم كان شوي وبيعترف لامايه زين اني سكته....لاني عرفت انه اذا درى منو الخطيبه هذي....بتكون له ردة فعل مختلفه وراي مختلف عالموضوع...

رفعت عيني اشوفه وهو يطلع من البيت....وويهه معتفس وفيه يميع المشاعر....
منى: شفيه.؟!..مايسوى عليه...حرام عليكم امايه فجوا الخطبه لا تخلون اخويه بهالحاله....
ام محمد: اخوج بزي...لكنه متهور...الحقه يايوسف روح كلمه فديتك ردة لعقله...
يوسف: ان شاء الله امايه...
قمت ولحقت ناصر لين برا البيت...شفته على وشك يدخل سيارته..مسكته وخذت عنه السويج...
يوسف: هات السويج..خبل انا اخليك تسوق وانته جي حالتك...
التفت لي ناصر بنظره مثل السم....
ناصر: هات السويج...
يوسف: بوديك وين ماتبا لكن انا اسوق....اركب لو سمحت الصوب الثاني بدون نقاش...
فتحت انا الباب وركبت وشغلت السياره...ناصر من الصوب الثاني فتح الباب ويلس...سند راسه على ورا وغمض عينه.....
مسكين شكله تعبان...
حركت السياره وطلعت من البيت...
يوسف: شفيك؟!..
ناصر:....آآآآه يا يوسف..ليش ماقلتولي؟...شحقه خليتوا امي تخطب بدون ماتخبروني اول..!!
يوسف: وقسم بالله مادرينابها الا قبل ماتي بشويه..محد كان يدري الاابويه لانها طبعا ماتروم تسوي شي من دون شوره...!
ناصر: وليش ماخليتني اقولها اني معرس كانت على طرف لساني...
يوسف: اخليك تقولها وتقوم تخرب كل شي..؟!..
ناصر: من البدايه كل شي خربان يا يوسف........ الخطبه هذي لايمكن اتم...

صدمني كلامه قمت والتفت له...لكن ملامحه ماكانت تبين شي .. مغمض عينه وملامحها جامده...لكن التعب واضح على ويهه...
يوسف: ليش ما اتم ان شاء الله؟؟!!!... شو اللي بيمنعها؟!...
بطل ناصر عينه وشكله معصب..
ناصر: الرحمة اذا كانت فقلوبكم رحمة هي اللي بتمنعها ...حرام عليكم شو تبون تسووون بالبنت..!!..تبون تذبحونها علي؟... بروحك شفتها انته كيف اغمى عليها جدامنا...من تشوفنا تموت من الخووووف... شو بتسوي عقب العرس بتمووووت..!!..
تنرفزت انا ..وزاد استغرابي الاولي وكثرت الاسئله فنفسي عن طبيعة العلاقة الغريبه بين مهرة وناصر....!!..

يوسف: ليش عاد كل هذا...شو مسويبها انته؟...خبرني...
نزل ناصر راسه ومسكه بين يديه...بشكل يائس...
ناصر: ماقدر اقولك....
يوسف: ناصر انا اخوك واعرف وايد من خصوصياتك مايعرفها من هلك... خبرني يوم اقدر افهم واساعدك...
ناصر: ما قادر اقولك ..وخصوصا الحين بعد ماصارت البنت خطيبتي......وبعدين محد يقدر يساعدني...حتى انا نفسي ماقدر اساعد عمري...محد يقدر يصلح الموقف اللي صار...

سكت وانا مب قادر افهم شي.... شو السالفه؟..لو كان يكلمها او مغازلنها مثلا مابيتلوم هالكثر ومابيكبر الموقف بينهم لهالدرجه...اصلا من وين يعرفها وكيف شافها من قبل..!!!...ماحيد له سيرات عليهم هالكثر..!!..
امر محير...
من طرف عيني شفته يبطل السده اللي جدامه..ويطلع دفتر اصفر....
دققت فيه....نفس الدفتر اللي شفته فايده ذاك اليوم الصبح...!!...
يوسف: شو هالدفتر ناصر؟!...
قال ناصر بهدوء وهو يتصفح الدفتر..
ناصر: دفتر مهرة...
انصدمت....
يوسف: من وين يبته؟!..
ناصر: طاح عنها...
يوسف: وين؟
ناصر: جدام الجامعه...
يوسف: شو مودنك الجامعه انته..!!!..
سكت عني...
شوي شوي اكتملت الفكره فبالي...قلت له بصوت عالي...
يوسف: لحقت البنت لين الجامعه ناصر..!!!...
سكوته كان جواب شافي .... اطالعته باستغراب...شو هالهوس اللي صايبنه على هالبنت...
يوسف: ناصر...حلفت عليك بالله يا تخبرني كل شي... ولا بخليك اليوم الا يوم اعرف السالفه خلاص انا زهقت من كثر ما احاتيك واتسائل شو السالفه...!!..خبرني وريحني...
ناصر: ليش تحلف.!!! هب قايل لك...
يوسف: بتقول غصبن عنك....اسمحلي ادري انك خويه العود بس بصراحه انا ماقدر اتحمل ...تعطيني معلومات تخليني استهم اكثر... عنبوو من كثر ما انا فيني حيره قمت اروحي اترصد اخبارها يوم حد يطريها...
التفت لي ناصر بحده...
ناصر: شو بعد عرفت عنها؟!!..
يوسف: ذاك اليوم امي تطريها بعد ماحظرت العرس مال سهيل... منى تسال عنها وامي اجاوب...كنت اتريا الفرصه اخبرك باللي عرفته...لكن عقب صارت السالفه و...نسيت... تعال صدق شخبار مايد؟!...
ابتسم يوسف ابتسامه خفيفه...
ناصر: بخير الحمد لله....
وتنهد بعدها بتعب...
اما انا وقفت السياره في باركنات مدرسه اعدادية..طبعا كانت فاظيه هالحزه ...مكان مناسب للكلام...
التفت لناصر وقلت له..
يوسف: يالله ابدا...من اول..
ناصر: ابدا شوو..قلت لك مابقولك...وايد اشياء بتنصدم منها ماتعرفها فيني... يمكن حتى ..تقاطعني ماتكلمني بسببها...
يوسف: وانا اوعدك اني ماسوي شي من هذا...اللي فات فات...بس خبرني...
تنهد ناصر... حط الدفتر عريوله والتفت لي بتصميم اقرب للعصبية..
ناصر: مستعد تسمع احداث بتشيب لك راسك...؟!..
يوسف: مستعد....قول...افا عليك ياناصر انااخوك...!!
تنهد ناصر مره ثانيه.... عقب قال لي...
ناصر: انا كنت صايع...كنت راعي بنات...كنت...اشرب...
عقدت انا حياتي منصدم...
يوسف: شووووووووووووووووووه..؟!!!!...
رفع ناصر حواجبه بسخرية..
ناصر: توني بادي..هذا اللي كنت تبا تسمعه...!!
يوسف: ناصر تشرب شووو؟!...دخيلك لا تقول لي

لكن ناصر قال لي باصرار...
ناصر: اشرب خمر...كنت اشرب خمر...مب مدمن لكني اشرب بشكل شبه يومي...واسكر.... واحضر حفلات مختلطه... وماخليت بنت ماغازلتها... ماخليت شي فخاطري ماسويته..هذا اخوك شو رايك الحين.؟!... بعدك تبا تسمع؟!..

اطالعت ناصر مصدوم....حسيت فجاه انه غريب..كاني ماعرفه...كل شي اتوقعه واقدر اني اسامحه واتخطاه لكن...لكن خمر...!!!!.....
يوسف: ليش يا ناصر؟!..ليش؟!
ناصر: الوحده اللي كنت عايش فيها فبوظبي ظيعتني....والا انته تحيدني ماكنت جذي يوم طلعت عنكم ورحت بوظبي...
يوسف: والحين؟!..
ناصر: صبر بتيك السالفه....والا ماتباتسمعها تراني مستغني عن اكمالها...
يوسف: لالالالالا كمل كمل...ابا اعرفها....
ناصر: مره ابويه جبرني اني اروح بيت خلفان اودي له اوراق..واناكنت تعبان وتوني ياي من بوظبي ... قلت له برتاح قال لي الحين تقوم..قهرني...ركبت سيارتي وسرت بيتهم..في الطريج..شربت شوي خمر وافتر راسي.... ماكنت فوعيي....دقيت بابهم وفتحت لي هي متغشيه...قالت لي اقرب في الميلس.... البنت اكرمتني ويابت لي فواله مع انه ايدها كانت مكسوره....واخر شي قالت لي....محد في البيت...

هني اناماقدرت اتحمل...بطلت الباب وطلعت برا..مشيت في الرصيف وانا ماسك راسي من الصدمه....

هذي فيها ذبح.... ماقدر اتخيل...ماقدر..مستحيل يسويها حتى لو كان سكران...
حسيت بايد ناصر تمسكني بقو...
ناصر: اسمعني للاخر ...والله ما اعتديت عليها مثل ماانته فاهم والله يا يوسف...والله اني فجيتها...
اطالعته بصدمه...
يوسف: كيف قدرت ناصر كيف....اصلا المفروض ماتدخل البيت اساسا....
ناصر: وقسم بالله اني ماكنت ادري انه محد في البيت...عقلي ماكان فراسي... كانت بريئه...قتلها وين ابوج وين اخوانج...قالت لي كلهم محد...قتلها وين امج قالت لي امي ميته...الشيطان وس وس لي... لاحظت ظعف بنيتها وايدها مكسوره ماتقدر ادافع عن نفسها...قتلها تعالي شللي الاوراق لابوج..يوم تقربت مني مسكتها...مادري شو صار بالضبط بس شفت ويهها وعيونها المليانه دموع والم ترجتني افجها...ماقدرت اتم ماسكنها فجيتها.....شردت هي من صوب...وطلعت انا من البيت من صوب ثاني وانا مثل المينون..عقبها صار الحادث في البر يوم اتصلبك تذكر؟!..

فعلا تذكرت....
من زود صدمتي يلست عالرصيف...مب قادر اتخيل...ماتصورت للحظه ان هذي هي نوع العلاقه بين ناصر ومهرة....
علاقه معتدي مع معتدى عليها...لا ومستانس ويقولي فجيتها...اساسا المفروض ماا طالع فويهها اصلا....
يوسف: الله يسامحك يا ناصر....الله يسامحك...كيف جي تسوي؟!..عنبو مافكرت بشي وانته تسوي كل هذا...
يلس ناصر عدالي عالرصيف وهو بروحه ماسك راسه وهو يتذكر اللي صار.....
ناصر: الشيطان عوذ بالله منه... آآخ يا يوسف ليتك تدري شكثر حاولت اعتذر منها...شكثر في قلبي وخاطري كلام لها ابا اقوله...لكني تخليت عن المحاوله...وعقب رحت وخطبت سعاد وخذتها...وتناسيت مهرة فتره...لكنها باستمرار تظهر فحياتي كانها تذكرني بالغلط اللي سويته ....صدقني من عقب الحادثه رحت وكسرت غراش الخمر...ووودرت ربعي اللي كنت ارابعهم وكل البنات الي كنت ارمسهن... والتزمت وتبت خلاص...
يوسف: بالمقابل..؟!
ناصر: هذي هي...بالمقابل مهرة تعقدت فحياتها...كل ماتشوفني بالصدف كانها شايفه الشيطان....تبعتها مره لين الجامعه ...كنت ياي من بوظبي بشوف فظيع لشوفتها مادري ليش...تذكر يوم اطلع من الفجر...!!...رحت بيتهم وتبعتها لين الجامعه وهناك يوم نزلت ..نزلت انا بعد وشافتني...ومن خوفها طاح الدفتر عنها وشردت عني داخل الجامعه....من يومها والدفتر عندي مايفارقني....عن طريق الدفتر عرفت ان اسمها مهرة...وكم عمرها... وعرفت انها تحب الاشعار الحزينه....
رجع لي السؤال الاولي بعد ماخازت الصدمه شوي...
يوسف: ناصر...انته تحبها؟!
ناصر: كم مره تسالني هالسؤال....
يوسف: هالمره ما اسالك....انا اقولك.....انته تحبها... كنت اتحسبه هوس...بس شكلك صدق غارق لين اذنيك...
ابتسم ناصر بسخرية..
ناصر: انا لين الحين ماحبيت بكل قوتي من الخاطر...
يوسف: وسعاد؟
ناصر: آآآآآآآآآآه سعاد حبيتها ومازلت احبها كزوجه..وام عيالي... انعجبت فيها اول ماشفتها... بس مادري ليش من اول ماخذتها وانااحس شي ناقص بعلاقتنا... الله يرحمها...
يوسف: ناصر..مب ملاحظ شي..؟!
ناصر: شووو..
يوسف: هذا جزاك من رب العالمين....
ناصر: كيف يعني؟!..
يوسف: سعاد توفت...وخطبولك مهرة من دون ماتدري...سبحان الله كانه مكتوب عليك تصلح غلطتك مع البنت بشرف بانك تتزوجها...
ناصر: من صدقك انته تباني اخذها....؟!.. والله لو ما صار هالشي كله بينا ماعندي مانع لكن انااحاتيها هي.. بتتخبل ...بتنهار.....مب قليله انها تموت اذا عرفت اني انا اللي خاطبنها...
يوسف: يمكن تدري ووافقت...
ناصر: من وين بتدري؟؟!!..
يوسف: كلهم يعرفوووونك ناصر...اكيد بتسال عن هالريال ...يعني بتوافق وهي ماتعرفك؟!..
ابتسم ناصر بسخرية مره ثانيه...
ناصر: انته ماتعرفها...ماظني تسال...
يوسف: يعني انته اللي تعرفها الحين...
ناصر: صدق او لا..كيفك....احس اني هالانسانه بالذات..اعرفها وافهمها اكثر عن اي شخص ثاني اعرفه...
يوسف: عيل لازم تتصرف بذكاء معاها....
ناصر: اشوفك بعدك مصر على هالخطبه....
يوسف: هي نعم مصر ولاسباب وايده....كبر عقلك بتشوفها كلها...
ناصر: نورني ...حاليا عقلي هب عندي...وراسي مفتر فرررررررر...
يوسف: شووف..اولا: بتصلح غلطتك معاها....ثانيا: انته تحبها ولا تنكر والا حد ايي من بوظبي لين العين بس عشان شوفه مب مضمونه؟!...ثالثا: بتونس امايه والاهل كلهم بهالعرس...رابعا: مايد... بيحصل له ام... رابعا: صدقني بترتاح....
هز ناصر راسه برفض..
ناصر: كيف بتعيش وياي يا يوسف؟...فكر شويه كيف بتعيش وياي؟!...
يوسف: بتنجبر تعيش وياك... شلها بوظبي هناك مالها حد اظني...بتم انته وهي في اشقه غصبن عنها بتضطر تتعاون معاك...
ناصر: عيشتنا بتكون عذاب مستمر...
يوسف: اولها بس....اصبر عشان خاطرها...بتسمح لك الفرصه انك تعتذر منها قد ماتبا...
ناصر: مابتسامحني...
يوسف: اذا انا اخوك ماسامحتك على شربك الخمر بس...كيف هي بتسامحك وانته كنت بتعتدي عليها..!!
ناصر: احين اونك تشجعني؟؟!!...
يوسف: حاول ناصر... انته غلطت ..وهذا يزاك...ولازم تصلح غلطتك...
ناصر: يعني اسكت وانطب لين ما اخذها واحطها بالامر الواقع واقولها انا ريلج ارضي فيني والا موتي...
يوسف: لا تتشائم...اكيد بتحصل طريقه تخبرها هالشي بشكل مايخليها تنصدم وايد...
ناصر: انته وايد متفائل..مافي طريقه حلوه لنقل هالخبر لها...بتنصدم بتنصدم...
يوسف: احين صارت بتنصدم...توك تقول بتموت...
ناصر: بسم الله عليها ...
يوسف: ههههههههههه... توكل على الله ياريال...اسكت وخل الامور تاخذ مجراها... اللي يمشي عكس التيار يتعب...
تنهد ناصر كانه لين الحين مب مصدق...وانا اطالعه مب مصدق ان اللي قاله لي كله صحيح....معقوله؟!
ناصر..خمر وبنات وتحرش وغيره..!!!!... ماقدر اقول غير الحمد لله ان الله حط مهرة فدربه عشان تصلحه..لكن فنفس الوقت اكره نفسي لهالقول لان حياة بنت شريفه عفيفه وبريئه كانت عالمحك...لكن الله ستر...والحمد لله طلعت من نصيبه ...
مايصلح الغلط الا صاحب الغلط...مب غيره....!!
هو الوحيد اللي ممكن يصلح اللي صار....
لكنه خايف...
مب على نفسه...
عليها هي...
-----------------------------------------
اليوم: الاربعاء...
المكان: بيت بو راشد..
الوقت: السابعه والنصف مسااء..
-----------------------------------------
(راشد)....

من عقب صلاة المغرب وسهيل يالس يسولف لكنه شوي مشغول باله ومب على بعضه....
طبعا كنا يالسين في الصالة لانه من عقب ماخذ شويخ استوا بيتنا فاظي وصار عادي يقعد وين مايبا....
راشد: شوفيك سهيل بالك مشغول اليوم...
سهيل: هااه؟..ماشي بس افكر...
راشد: بشوو تفكر...
سهيل: بمهرة اختي..
راشد: شفيها مهرة.؟!..
سهيل: انخطبت...
سكت وانا منصدم...شو هالخبر المفاجئ...
راشد: محد قال لنا..!!..
سهيل: اليوم ردينا عليهم بالموافقه ما انتشر الخبر وايد...
راشد: منو هم العرب؟
سهيل: نسايبك...ناصر خاطبنها...
راشد: شوووووووووووووووه..!!!...
التفت لي سهيل بعيون مفتوحه...
سهيل: ليش؟.شفيه ناصر؟..لا تقولي انك سامع عنه شي مب زين...!!
راشد: لالالالا بس...بس ماتخيلت يعني...مادري كيف احسه مايركب..
سهيل: هذا الي شاغل بالي...احسهم مايركبون لبعض...لكن الكل موافق عليه وانا تخبرت وماحصلت عليه شي ..
راشد: سبحان الله الدنيا كيف صغيره...منو كان يتخيل.... ومهرة وافقت؟...
كنت مستغرب لانه حسب كلام مهرة...انها ما اداني الرياييل...
والا ليش انا امتنعت عن خطبتها من قبل..!! الا بسبب هالشي..!!..
سهيل: هذا اللي مخوفني... حمد قال انه هو بيكلمها وانااخافه ضغط عليها عشان توافق...
راشد: وليش بيضغط عليها يعني...
سهيل: انته ماتعرفه حمد...خلها على الله....باجر طبعا عالعشا لازم تكون موجود انته وعمي لانهم بايوون يخطبون رسمي...
راشد: ان شاء الله فالك طيب...

سكتنا عن سالفه خطبة مهرة ماحبيت اطلع وايد اهتمام عشان مايتساءل سهيل بنواياي...
لكن بصراحه حسيت بزعل طفيف...
وماقدرت امسك نفسي من اني اتخيل لو انا اللي خاطب مهرة شو بيصير..!!!...
خوفتني يوم قالت ماداني الرياييل... هالشي خلاني امتنع عن خطبتها.... واحين يا واحد غيري وخطبها..!!!..
يالله...كل حد له نصيبه وياخذه...
انا نصيبي منى....وهي نصيبها ناصر...
وعلى طاري منى.... تذكرت ان عمي قايل لي اسير له اليوم يباني في شغله تخص الملجه...
والحمد لله يت من سهيل بانه قال لي واعد شيخه بالجمعية...وبيوديها هي ومهرة عشان شوي مهرة تغير جو من الحبسه في البيت...
طلع هو من صوب وسرت انا بيت عمي من صوب ثاني....
وقفت سيارتي برا .... في نفس الوقت دخلت سيارة ناصر المورسيدس للبيت...لا اراديا تذكرت مهرة وخطبته لها... زين بالمره ببارك له...
نزلت من سيارتي ودخلت البيت...لكن اللي كان يسوق المورسيدس كان يوسف..وناصر طلع من السياره من الجهه الثانيه...
سلمت عليهم ودخلنا الميلس....وبعد ما استقرينا بالقعده..
راشد: وصلني الخبر ياناصر..مبرووووووووووك..تستاهل...
ابتسم ناصر بتوتر..
ناصر: الله يبارك فيك....
راشد: عقبالك يا يوسف....
يوسف: حد تام فعايلتكم.؟
راشد: هههههههههههههههههههههههه لا...محد خلصن... امبونها وحده وخذتووووها...
يوسف: عيل شو اتحسب... تاخذون بنتنا ونخلي عندكم بنتكم؟..وحده بوحده يابوي...
راشد: ههههههههههه يالله بالبركه ان شاء الله...وينه عمي طالبني...
ناصر: تريا الشايب لين مايرد من عزبته انا لين احين ماسلمت عليه...
راشد: اليوم ياي من بوظبي ناصر؟
ناصر: هي والله ياي العصر... هااه شو استعداداتك للملجه...
راشد: والله كل شي جاهز تقريبا....تعالوا بقولكم شي ..هو سؤال لكن اباكم اجاوبوني بصراحه..
ناصر: اسال..
راشد: احين عادي اذا ملجت ادخل؟
ناصر: لا...
راشد: بسم الله كيف رفضك قاطع ياخي..تفاهموا شوي..
يوسف: ههههههههههههههه لا يعني لا....
راشد: انزين بلاها الدخله...اقدر اكلمها بالتيلفون..!! عاد مصاخه ان رفضتوا تراها بتكون حرمتي..
ناصر: لا رمسه بالتيلفون عادي ...ماظني حد يمانع...
التفت ناصر ليوسف يساله عن رايه...
هز يوسف راسه..
يوسف: عادي... لا تحاتي...ظبطت امورك انته عشان الرمسه؟!...
راشد: ههههههههههههههههههههههه عشره على عشره...
يوسف: ههههههههههههههههه لا واخر شي ياي يشاورنا....
راشد: خفتكم تتنيحسون...
يوسف: لا نحن احين نوافق على اساس مصلحه...
راشد: كيف يعني؟
يوسف: نخاف اذا رفضنا ترمسها في التيلفون...ترفضون انتوا بعد ناصر يكلم خطيبته بالتيلفون بعد الملجه...
نقز ناصر من مكانه والتفت ليوسف بعصبية...
ناصر: اصلا انا مابملج الا قبل العرس بيوم...
يوسف: خبل...
راشد: خالي خلفان بيستانس على قرارك...تراه حار وماتمشي عنده هالسوالف...
ناصر: احسن...
تمينا نسولف لين مايا عمي وعقب احترمنا نفسنا بالسوالف وقمنا نرمس باحترام... ويلسنا نتناقش معاه بالاشياء اللي تامه للملجه والعرس مره وحده...

اليوم: الخميس...
المكان: بيت ام سلطان..
الوقت: الحادية عشره صباحا...
--------------------------------------
(كنه)...

طلعت من المطبخ وانا متحمسه... من قدي..هذي ثاني عزيمه تصير على شرفي....اول وحده يوم نجحت بالثانوية العامه...والحين يوم استرجعت الذاكره...
فرحت اكثر يوم قالت نوره لامي انها مابتحظر العزيمه... اونها تعبانه ومادري اشو...انا شخصيا ارتحت لاني مابواجهها ومابتخرب علي يومي... اما امي...نقدت عليها...
دخلت البيت ويلست عدال يدووه ومايد اخويه...
ام سلطان: هاااه فديتج عاونتي امج؟!..
كنه: ماخلتني اقعد قالت لي اروح اتعدل وما اوقف وايد عسب ريلي ومادري اشوو...
مايد: صدقها انزين لا اتمين تناقزين عريلج...
كنه: والله اني هب طايقه هالجبس مب رايمه اتحرك عدل بسبته...متى بيعقوونه...
مايد: بعدج يالخبله... سيري تلبسي...وين خواتج؟
كنه: يتعدلن...لطوف بعدها راقده...
ام سلطان: سيري وعيها فديتج وعقب روحي بدلي ثيابج...
كنه: ان شاء الله يدوه...
مايد: تبين مساعده؟!..
كنه: شلني...
ظحكت له وانااتحيس بدلع جدام مايد...
مايد: ماشليت حرمتي تبيني اشلج انتي...
غمزت لمايد وظحكت....
كنه: عليييييييييينااااا يا مايد..ماشليت حرمتك علييييييييييناااا عااااااااااااد ..!!..على كنه ام يدتك...!!
وظحكت على شكل مايد المعتفس والمنحرج... عاد اونه يتخقق جدام يدوه اونه ماشل حرمته لكن خوله حرمة مايد ربيعتي وترتاحلي وتخبرني بسوالفهم... مايد مب الا شال حرمته الا مسوي سوالف وايده تظحك الله يستر عليه بس....
مايد: جب عنلاااتج...
كنه: عيل شلني...
مايد: يوم بشلج بتمين تصارخين...
كنه: لا مابصارخ شلني خلني اجرب...
ام سلطان: عنلاااااااااااااااااااااتج من بنت شو اجربين مسودة الويه....
مسكت يدوه عصاها تبا تظربني..انا سحبت نفسي بعيد وانا ميته من الظحك...مايد بعد نقع من الظحك...
كنه: انقذني دخيييييييييييييييلك...
مايد: يزااااااااااااااااااااااااج خليها تظربج...
كنه: فديييييييييتك ياخويه ويا ابويه وسندي الوحيد طلبتك شلني...
وقف مايد من الظحك وارتسمت على ويهه ابتسامه ونظره حنوووووووووووونه... يفرح بشكل ماينوصف يوم المح له بانه هو ابويه واخويه وكل شي...
قام مايد وشلني وهو يبتسم...
مايد: يالبزيه...
ام سلطان: وااااااااااااااااااغمي الغم عليج ياكنه ...نزلها نزلها يبالها ظرب هالبنت اختربت...
مايد: ههههههههههه خليها يدووه ندلعها احين لين ماتصح ريلها عقب بنكرفها ...
ظحكت انا وتمسكت فرقبه مايد....صحيح انحرجت...بس ماشاء الله عليه معضل...
قلت لمايد بصوت واطي وهو يمشي صوب الدري..بكل سهوله جنه شال سله فواكه...
كنه: يابخت خوووله...
اطالعني مايد بنص عين...
مايد: ليش؟!..
كنه: كل يوم تنشل...هههههههههههه
مايد: بعقج تراني...
كنه: ماهون عليك... عمي متى بايي تولهت عليييه...
مايد: اكيد بايون قبل صلاةالظهر بشوي... فتحي الباب...
استغربت للسرعه اللي وصلنا فيها لحجرتي...ياخساره ماتمتعت...وناسه يوم حد يبزيك...
مديت ايدي وفتحت الباب ..دخل مايد الغرفه وحطني بهدوء عالشبريه...
كنه: مشكور فديتك...ماقصرت الغالي...
مايد: العفو... من ثقلج عاد...
كنه: خلاص عيل يوم ابا انزل بزقرك تشلني....
مايد: لا تخليني ادعي عليج بينّي يشلج...
كنه: ههههههههههههههههههههه ...
خلاني مايد وطلع من الغرفه وسكر الباب وراه....
اما انا رديت اقوم وافتح الكبت اشوف شو بلبس... ابا لبس مريح لكن حلو.... بشوف يوسف اليوم....بشوفه وبسلم عليه...
ياويلي كيف احبه وكيف مشتاقتله بشكل....
كلمه احبج اللي قالها لي انعكست على ويهي ونفسيتي وتصرفاتي... احس نفسي من يومها وانا حلوه...مرحه..محبووووبه بشكل... فديتك يايوسف...فديته كيف محلاة كلامه وياي وتصرفاته.... فرحتي فصدري احسها كبيره بشكل...
لكن بس من التفكير صار لازم اتجهز الحين...
طلعت لي تنوره جينز ظويجه عند الخصر وتبدا توسع لين تحت...وفيها شغل وتطريز حلو... لبستها مع قميص احمر اكمامه طويله ووسيعه....لكني قعدت افكر كيف بطلع جدام عيال عمي وعيال خالتي بقميص ظويج..!!..ماعليه بلبس شيله بيظا يوم هم بايوون وعقب بعقها وبلبس السودا...

حطيت مكياج خفيف بعد ماتوضيت للصلاة....
ويوم خلصت تجهيز كان الاذان اذن...
صليت... تعطرت ... ونزلت تحت وانا ماسكه شيله بيظا لونها احمر للاحتياط...
تحت حصلت خواتي وامي وخوله حرمه اخويه بالاضافه الى يدوه...بصعوبه كالمعتاد مشيت صوبهن وقعدت طبعا بعد ماحصلت مدح يسر الخاطر...
وبعد شوي يت خالتي مع بناتها ...وسلمت علينا ويلسنا نسولف...مامرت نص ساعه الا وحرمه عمي داخله هي ومنى وميثا اختي مع عيالها..
تمالكت نفسي يالله يالله لين سلمت على حرمه عمي واختي ميثا وعيالها...لكن يوم شفت منى لويت عليها بالقو وتميت اصيح...واصيح واصيح...وحسيت منى مثلي متاثره لكن هي احسن مني تتمالك نفسها في الازمات والمواقف الصعبه
لكن انا ما تحملت...ظلمت منى حبيبة قلبي لمدة شهرين بسبب نوره... وانا متندمه اشد الندم...كيف اني سمعت هالكلام عنها...!!..
حصلنا بعض التعليقات من الموجودين على هالموقف بيني وبين منى...الشي اللي خلاني مجبره اني ابتعد عنها... اطالعت بويهها حصلت عيونها مليانه دموع لكن مع ابتسامه....
منى: فديتج والله...
مدت ايدها ومسحت دموعي....
ابتسمت انا وسويت نفس الشي لمنى...
خوله: ياويييييييييييييييييييييلي انا عالحب ايييه ماقدر انا على هالمناظر بصراحه....رحمن حالي....
حطيت ايدي حوالي كتوف منى ولويت عليها مره ثانيه لكن بشكل اخف عن قبل....
كنه: فديتها انا والله ماتتخيلون شكثر افتقدتها....
ام مايد: كنه فديتج عمج وعياله في الميلس الصغير عدال الباب ..سيري سلمي عليهم...
مسحت دموعي .. وانا قلبي يدق دق...
كنه: ان شاء الله امايه...
عقيت شيلتي السودا ولبست الشيله الحمرا العوده عشان شوي تغطيني...
التفت لمنى..
كنه: تعالي وياي.....
منى: بعد ليش؟
كنه: استحي ادخل ارووحي تعالي وياي....
مشيت انا ومنى صوب الباب للميلس الصغير...وقبل مادخل التفت لها...وكلمتها بصوت واطي مع انه صالة الحريم صارت بعيد لكن بعد الحذر مطلوب..
كنه: يوسف موجود؟
منى: ظنج يفوت؟!..
كنه: شكلي زين..؟؟ ماساح جحالي.؟
منى: بلى شويه..
مسكت منى شيلتي وقعدت تعدل لي جحالي شوي ...
منى: الحين زين..يالله دخلي...
كنه: دخلي انتي قبلي...
منى: اسميج انتي...!!
فتحت منى الباب ودخلت..وسحبت ايدي وراها وانا قلبي يدق دق فظيع...احسه وصل لحلجي..منع عني القدره عالكلام....
رفعت عيني وشفت عمي....
بو محمد: هلا والله بيدتيه... تعالي الغاليه...
سرت صوب عمي وانا مستحيه..وايهته وحبيته على راسه...لكن ماكفاني...حطيت راسي عصدره ولويت عليه وهو لوا عليه وتم يظحك...
بو محمد: الحمد لله على سلامتج وردة ذاكرتج لج يابنتي...
ابتعدت عنه وانا منحرجه مووووت...
كنه: الله يسلمك عمي ويطول بعمرك....
التفت لمحمد وناصر...سلمت عليهم بادب...يوم وصلت ليوسف ماقدرت ارمس...مادري ليش...والحمد لله انه ادارك الموقف ابتسم لي وقال لي..
يوسف: شحقه ويهج معتفس؟..
نقع ناصر من الظحك...
ناصر: ههههههههههههههههههههههههههاي امحق سلام مالت عليك يايوسف...
ابتسمت انا بعد باحراج...مايدري ناصر ان يوسف مسلم ومخلص اول الناس...
منى: معتفس ويهها صاحت فديتها....
عقد يوسف حياته
يوسف: ليش؟
كنه: شفت حبيبة قلبي لازم بصيح من كثر ما انا متولهه عليها....
رفع يوسف حواجبه وسكت...اما عمي قال..
بو محمد: الله يخليكن لبعض ولا يفرق بينكن ان شاء الله...
منى: آآمين يابويه....
غصبن عني التفت انا ليوسف...يغار...انقهرت يوم قلت له حبيبة قلبي....انزين صدق منى حبيبة قلبي...
يوسف: شحالج انتي بس؟!
كنه: هههههههههههههه بخير...شحالك انته؟
يوسف: بخير وسهاله...
التفت لعمي وانا ماسكه ايد منى...
كنه: اسمحلي عمي بسير داخل..
بو محمد: وين بنتي متعوده اسولفين ويايه وتقعدين....
ابتسمت له منحرجه..
بو محمد: تستحين تقعدين بلا امج ويدتج؟ هههههههه برايج بنتي برايج...
كنه: تسلم عمي...عن اذنكم...
سحبت منى معاي وطلعت برا وانا قلبي يدق دق..
سكرنا الباب ورانا...
كنه: ياويلي يامنى ياويلي....بمووووووووووووت....
منى: لا تموتين نبغيج نحن.... تعالي خلينا نسير عند البنات...بنات خالتج حلوه سوالفهن...
ظحكت انا وسرت مع منى للصاله عند بقية الحريم....وهي تساعدني عالمشي والجلوس وكل شي فديتها...
يالله يا وناستي اليوم اسميها ماتنوصف...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ

نهاية الجزء التاسع والثلاثون

 
 

 

عرض البوم صور فراشة الوادي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة العيناوية, موعد مع السعادة, موعد مع السعادة للكاتبة العيناوية, قصة موعد مع السعادة, قصة موعد مع السعادة للكاتبة العيناوية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:11 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية