لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-12-07, 05:00 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 46292
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: موزه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
موزه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : موزه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

::الجزء الاول::
نزلت دلال وشافت أمها اللي كانت تنتظرها في الصاله وأول ماوصلت عندها سألتها...
أم سلطان-هاه فتحلك الباب؟؟
دلال-لا مارضى يقول مايبي يكلم احد

في الشركة\\ كان صالح ينتظر مديره ابوسلطان هذا موعد رجعته من سفرته قبل يومين انشاءالله انه قدر يسوي شي..دخل ابوسلطان المكتب ومن شكله عرف صالح انه ماتوفق بهالسفره مع هذا سأله....
صالح-بشر يابوسلطان وش صار؟؟
ابوسلطان-مثل ماتوقعت ابوفهد لايمكن يتغير قال ماعنده سيوله وان كل فلوسه يشتغل فيها بالسوق انا اعرف انه يقدر يساعدني بس هو مايبي
صالح-يعني خلاص راحت الارض علينا! والمشروع اللي سهرنا عليه ايام بيتبخر!
حس صالح بتأنيب الضمير يوم شاف تاثير كلامه على ابوسلطان المفروض يهديه وهو جالس يزيد عليه يعني مايكفي خسارته لأهم مشروع وروحته لاخوه اللي خذله كان يدور كلام يقوله لكن ابوسلطان سبقه...
ابوسلطان-كل هذا بسبب ابولميس لو مادخل شريك مع ابوأحمد كان ماقدر ابواحمد ياخذ الارض مننا خاين العشره وانا اللي ياما ساعدته لين ماوصلت شركته لهالمستوى هو عارف اني ابي هالارض واني بسوي اكبر مشاريعي عليها انا الغلطان اللي آمنته على اسرار الشركه
مادرى صالح وش يقول فعلا لو يتنازل ابولميس ولايشارك ابواحمد كان قدروا ياخذون الارض و شاف ابوسلطان قام...
ابوسلطان-انا حاس اني تعبان باروح البيت ارتاح اذا بغيت اي شي كلم خالد تلقاه في المصنع

في بيت ام لميس\\ دخلت سحر بيت خالتها بعد ما فتحت لها الخدامه وقالت ان خالتها في الصاله اللي تفاجأت يوم شافتها...
ام لميس-سحر! حمدالله على السلامه متى وصلتوا؟؟
سحر-هذا انا جايتكم من المطار مارضيت اروح البيت مع اهلي خوفتني لميس من امس مسكره جوالها! انا عارفه انها تتغلى علي عشان تاخرنا بسفرتنا بس بعد ماهانت علي اول ماوصلت قلت لازم اشوفها
ام لميس-الحمدلله انك جيتي ياسحر على الاقل ارتاح اذا عرفت انك مع لميس
سحر-خير ياخالتي خوفتيني وش فيها لميس؟؟وينها؟؟
ام لميس-في غرفتها روحي لها
طلعت سحر وهي خايفه ياترى وش اللي صار هي تعرف لميس حساسه وتزعل من اي شي هي البنت الوحيده لخالتها وهذا خلى كل طلباتها دايما مجابه ماتذكر انها شافتها في يوم متضايقه وش بيكون اللي مضايقها اللحين...
فتحت باب الغرفه وانصدمت يوم شافتها!!!!
الدموع كانت ماليه وجهها وعيونها حمراء وباين ان لها ساعات وهي تصيح..اول مره تشوفها مبهدله وهي اللي دايما بقمة الاناقه في كل الاوقات والاحوال..كانت جالسه على السرير وحواليها هدايا سلطان ورسايله..يوم شافتها قامت بسرعه واحضنتها وبدت تصيييييح...
سحر-لميس وش فيك ياعمري ليش حالك كذا؟؟؟
لميس-خسرته خلاص خسرته
سحر-وش هذا اللي خسرتيه؟؟
لميس-سلطان
سحر-مختلفين مع بعض! لا تهتمين زعله وتروح انشاءالله انا اكلم دلال وانصالحكم بس لاتزعلين شكلي حسدتكم دايما افكر انكم من حبيتم بعض لكم سبع سنين بحياتكم ماختلفتم
لميس-ياليتها زعله خلاص انا وسلطان مستحيل نكون لبعض
خافت سحر شكل الموضوع اكبر من توقعاتها بس مهما كان لازم يكون له حل بس ماتشوف لميس بهالحاله...

في بيت أبوسلطان المغرب// دخل ابوسلطان لبيته وشاف ام سلطان اللي خافت يوم شافت شكله حزين وتعبان حيل...
ام سلطان-ابوسلطان حمدلله على سلامتك تعال ارتاح في غرفتك
راح معها ابوسلطان بدون لاينطق بكلمه وحده ويوم دخلوا الغرفه سألته..
ام سلطان-اكيد ابوفهد رفض يساعدك
ابوسلطان-يقول ماعنده سيوله اللحين
سكتت ام سلطان هي كانت عارفه ان ابوفهد سواء كان عنده ولا ماعنده ماراح يساعد اخوه..لاويمكن يكون فرحان باللي صار فيه بعد مع انه اخوه الوحيد لكن يمكن عشانهم اخوين من الاب بس ماكان يحبه..ابوفهد الولد الكبير لابوه وابتدت المشاكل بينه وبين ابوسلطان من يوم بدأو يشتغلون مع ابوهم بالشركه لان ابو سلطان ابهر الكل بذكائه وقدر بسنتين بس يخلي هالشركه من اكبر الشركات في البلد وابتدأ ابوفهد يغير من نجاحه واول ماتوفى ابوهم طلب تقسيم الشركه وقال انه يبي يبيع نصيبه ويسافر لديرة زوجته ويشتغل مع اخوانها مع ان ابوسلطان حاول يقنعه يستمرون مع بعض ولا يدخل بشركة ابوه احد غريب لكنه رفض..لكن ابو خالد اللي كان من اعز اصدقاء ابوسلطان انقذه من هالموقف وشرى نصيب ابوفهد علشان مايدخل الشركه احد غريب ومن ذاك اليوم وعلاقته باخوه تقريبا مقطوعه لولا حرص ابوسلطان اللي دائما يزور اخوه اما أبوفهد ماعمره فكر يزوره.. يوم شافت ابوسلطان شافت حالته سآت زياده..
ام سلطان-ابوسلطان ارتاح لاتخوفنا عليك ولانسيت وش قالك الدكتور آخر مره؟
تذكر ابوسلطان الجلطه اللي صابته قبل ست شهور واللي لولا ستر الله كان بيروح فيها يوم سمع بوفاة صديق عمره ابوخالد...
ابوسلطان-هذا اللي ذابحني ياام سلطان ان الشركه اللي كبرناها انا وابوخالد وكبرنا معها ماتكون مثل ماتمنينا
ام سلطان-الشركه بخير ونعمه كله مشروع اللي خسرتوه!
ابوسلطان-ايه بس هذا المشروع اللي تمنى ابوخالد الله يرحمه ان خالد يشرف عليه وانا وعدته مابي احس اني قصرت بحق عياله وهو يوم يتوفى وصاني عليهم كنت له الاخو اللي ماجابته امه
ام سلطان-يابوسلطان لاتعذب نفسك انت ماقصرت ابدا في حق عيال ابوخالد هذا خالد من وفاة ابوه خليته ياخذ محله بالشركه، واصريت انك انت اللي تدفع مصاريف دراسة نواف بالخارج وهذا هو كلها كم اسبوع ويرجع دكتور، حتى فجر اصريت تسجلها باحسن متوسطه اهليه بالديره وين التقصير اللي تتكلم عنه؟!
ابوسلطان-وش هالكلام ياام سلطان انت متضايقه من اللي اسويه لعيال ابوخالد؟
ام سلطان-لا طبعا انت تدري ان ام خالد مثل اختي واعز والله يشهد اني اعتبر عيالها مثل عيالي ولاافرق بينهم هذي عشرة عمر لكن مابيك تتعب نفسك وتحس انك مقصر، اللي سويته لهم ماحد يسويه كلن يشهد على هذا واولهم ام خالد وعيالها
ابوسلطان-لاتذكريني ياام سلطان بنواف مادري وشلون طاوعتكم ولاعلمته ان ابوه توفى! مادري وش بيقول اذا رجع؟
ام سلطان-ابوه الله يرحمه توفى وخلاص تخيل لوقلتله كان بيرجع وهو مابقاله شي ويخلص دراسته وتنتهي غربته رجعته ماكانت بترد اللي صار
سكت ابوسلطان شوي بعدين سأل لكنه ماكان سؤال قد ماكان تأكيد...
ابوسلطان-لايكون تكلمين ام لميس للحين؟؟
ام سلطان-لا من يوم صار اللي صار من ثلاث ايام ماكلمتها ولااعتقد انها هي بتكلمني بعد اللي سواه زوجها
ابوسلطان-احسن ابيكم تقطعون صلتكم بهالاشكال اللي عشان مصلحتها يهون عليها العيش والملح واسمعيني زين موضوع لميس وسلطان انسيه نهائيا وخليه هو بعد ينساه
ام سلطان-اكيد بس انت ريح نفسك وانسى الموضوع وانشاءالله ربي يعوضكم بدل هالمشروع
عند باب الغرفه اللي كان نص مفتوح وقف سلطان منصدم من اللي سمعه..كان جاي بيقول لامه انه بيطلع عشان ماتخاف اذا مالقته في غرفته لكنه غصب عليه سمع كلامهم...
طلع بسرعه من البيت قبل لايسأل عنه ابوه..مايدري وش يقوله لو فتح معه هالموضوع مايقدر يخالف ابوه ولايقدر يتخيل انه بيخسر لميس حب حياته لازم يلقى حل لهالمشكله...
في الطريق كان سلطان يفكر ويتذكر كل شي صار بينه وبين لميس رجع بذكرياته قبل سبع سنين لاول يوم شافها فيه....
كانت حفلة تخرجه من الثانويه هو ونواف وابوه وابوخالد خلوها حفله وحده في بيت ابوسلطان كان يتمشى بالحديقه الخلفيه للبيت يوم شافها..ماصدق اللي يشوفه كانت ولازالت احلى وحده شافها بحياته كانت بيضاء مثل الثلج وشعرها كستنائي قصير للحين يتذكر نظرتها المتفاجأه يوم شافته ودخلت بسرعه حس ان قلبه راح معها.. ونادى دلال لازم يعرف مين هذي...
دلال-هااااااه؟
سلطان-الناس تقول نعم بما اني متأكد انك ماتعرفين تقولين سم او آمر
دلال-والناس بعد تختار الوقت المناسب اللي تنادي فيه احد
سلطان-تكفيييين يالمشغوله على فكره تراها حفلة نجاحي أنا
دلال-والله ظلم عشان نجاحك من هالثانويه محد عبرني وانا ناجحه!
سلطان-والله والنجاح! بالله مو مستحيه من هالدرجات؟
دلال-اوووه ياسلطان اللحين مطلعني عشان تسألني عن درجاتي!!
تذكر سلطان اللي شافها وهالمزعجه نسته وش كان يبي...
سلطان-مين اللي شفتها؟؟
دلال واعجبتها السالفه-وانت شفت احد!!
سلطان-احلى وحده بالوجود
دلال بفرحه-عرفتها
سلطان-مييييين؟؟؟
دلال-طبعا انا
سلطان بعصبيه-اقولك وحده يعني بنت
دلال تشهق-وانا وشوووو!!
ضحك عليها سلطان يوم شافها جالسه تطالع بروحها...
سلطان-والله اللي يشوفك انت وبناطيل الجينز اللي ماتعرفين غيرها وهالشعر اللي دايم مجعدته ينسى انك بنت خلينا منك قوليلي من احلى وحده داخل لاني متاكد انها احلى الموجودات
دلال-والله لو مو الفضول اني اعرف مين اللي شفتها كان ماعلمتك قولي وش كانت لابسه؟
سلطان-لابسه تنوره رمادي وبلوزه وردي
دلال-آه عرفتها هذي لميس
سلطان-مين لميس اول مره اسمع باسمها! من صديقاتك؟
دلال-لا ابوها يعرف ابوي
سلطان-لها اخوان كبري اقدر اتعرف عليهم؟
دلال-واذا لها اخوان انشاء الله ناوي تتعرف عليهم وتقول لو سمحتوا كلموني عن اختكم والله شفتها وحبيتها؟ وعلى كل هي وحيدة امها وابوها يعني مالك غير الشيخه دلال تترجاها تقولك عنها
سلطان-دلووول تذكري اني للحين ماجبت لك هدية نجاحك لاتخليني اكتفي بعلبة حلاو واكلها معك بعد
دلال-وش دعوه امزح! امر تدلل وش بغيت؟
سلطان-كلمتيها؟ قوليلي كل اللي تعرفين عنها
دلال-ياحليله هذا اللي يسمونه حب من النظره الاولى لكن مسكين ياخوي لازم توقف آخر الطابور
سلطان-أي طابور انت اشتقتي للمدرسه وحنا تونا اول الاجازه
دلال-انا واشتاق للمدرسه! حراااام عليك,انا اقصد طابور المعجبين
سلطان-مو تقولين ماتعرفينها وشلون عرفتي ان عندها معجبين؟؟
دلال-كنا نسولف وكل وحده تقول عن معجبينها وهي قالت لنا عن القائمه من عيال خالتها وعمانها وبعد الجيران
سلطان باستهزاء-وانت ياعيني عليك ماعندك احد تتكلمين عنه؟؟
دلال-طبعا عندي
سلطان استغرب هم ماعندهم غير عم واحد وماعمرهم شافوه لاهو ولا عياله وخالته الوحيده كل اللي عندها بنات من وين طلع هالمعجب؟
سلطان بعصبيه-ومين هالمعجب انشاء الله؟!
دلال-امممم نواف
سلطان وهو مستغرب-نواااف! اللي مسوي فيها محترم وخجول وماهمه غير دراسته واللي ابوي ماعنده غير خلك مثل نواف خلك مثل نواف زيييين انا اوريه
دلال-ههههههههاااااي
سلطان-وش يضحكك؟؟
دلال-تصدق كنت خايفه ان البنات مايصدقون لكن دامك انت صدقت اكيد هم صدقوني
سلطان-يعني تكذبين؟؟
دلال-طبعا ولا نواف متى بشوفه ان كان خالتي ام خالد تقول ماعمرنا شفناه هذا كائن مايقدر يعيش الا على رائحة الكتب
سلطان-هههههه ومدامه مو عاجبك وش معنى هو اخترتيه بطل لغرامك؟
دلال-يتمنى وهو يطول! بس قلي من غيره اظمن ان وحده ماتطلعلي وتقول تكذبين هذا معجب فيني ولا بفلانه
سلطان-وش قلتيلهم عنه دام الكل يدري ان همه دراسته بس
دلال-ههههه لاتذكرني والله سويته فلم هندي عذبته وذليته وسهرته الليل وانا ماعطيه وجه لين اعتزل الناس وصار كل همه دراسته تصدق حتى البنات تأثروا بقصته ودمعت عيونهم يالله كسب له كم دعوه منهم تنفعه في غربته
سلطان وهو ميت ضحك-حراااام عليك
دلال-يستاهل عشان مايدوسلي على طرف
سلطان-لييييه وهو وش سوى؟؟؟؟
دلال-كل ماينفتح طاري للدراسه بين امي وخالتي ام خالد تلقى الحديث لازم يبدأ بالمقرانه نواف ماشاء الله عليه يسوي كذا ودلال اعوذ بالله
ماتسوي كذا
سلطان-آآآه وطبعا الفرق واضح بين حالك وحاله
دلال-لاتخاف على اختك عرفت وشلون آخذ حقي منه
سلطان-طبعا مسويته مغرم مسكين بحضرتك
دلال-لااااا هذا يعتبر نقطه في بحر قدام اللي قد سويته تبيني كنت اصبر لين اللحين لا انا انتقامي حامي بحامي
هذي جت عفويه
سلطان وانبسط على سواليفها-يالله يجيرنا منك قولي وش سويتي؟؟
دلال-في يوم كنا انا وامي عند خالتي ام خالد والاخ طبعا كالعاده في جحره يذاكر(سلطان ههههههههههه) كنا بنطلع كلنا للسوق فقالت خالتي اروح اشوف اذا السواق جاء وانا رايحه مريت قريب من غرفته ويوم شفت بابه مفتوح كنت بارجع لكن سمعته يتكلم بالتليفون ويقول انه بيروح يذاكر عند اللي يكلمه ويوم طلع تخبيت بسرعه ولما تاكدت انه طلع من البيت دخلت غرفته وقلبت كتبه العزيزه وملخصاته الغاليه فوق تحت اراهنك انه قضى ساعات وساعات علشان يرجع كل شي مكانه وهكذا ضاع الوقت الثمين على الطالب النجيب
سلطان مع انه مااعجبه اللي سوته دلال لكن ماقدر يهاوشها لانه مايبي يزعلها خاصه اللحين وهو محتاج خدماتها..سمع صوت مشي...
سلطان-دلال اعقلي عن هالخبال تراك صرت كبيره ويله روحي اسمع صوت مشي اخاف احد يجي يدورني ويشوفك، ولاتنسين
بعد ماتخلص الحفله ابيك تكونين صرتي صديقتها واخذت رقمها
ومن ذاك اليوم تصادقت دلال معها حتى امه قوت علاقتها بامها وكانوا يكبرون ويكبر الحب معهم..كان يدور المناسبات عشان يهديها كان دايم يسال عنها ويهتم فيها ويفرح اذا يوم رد على التليفون وكانت هي اللي متصله كانت حياته كلها معتمده عليها..بعد ماطلع سلطان من افكاره شاف نفسه عند بيت عمر اقرب واحد من اصدقائه والوحيد اللي يعرف عن سالفة لميس.. جلس يفكر بالسياره(طول عمرك يادلال كنت حمامة الحب بيننا خساره كل هالذكريات والايام والاحلام
تنتهي عشان مجرد اعمال).. طلعه من افكاره صوت طق على شباك سيارته..التفت شاف عمر واقف مستغرب وفتح الشباك...
عمر-سلطان وش فيك؟وين سرحان؟ليه جالس بالسياره مانزلت لاتقول كنت ناوي تروح؟وبعدين وينك لك يومين مختفي؟؟
سلطان لو ماكان بهالحاله الللي هو فيها كان ضحك على شكل عمر واسئلته اللي ورى بعض...
سلطان-مو ناوي تعزمني !!
عمر-والله انك ماتستاهل لكن تفضل
عمر كان مستغرب من حالة سلطان اكيد صاير شي وبعد مادخلوا...
عمر-سلطان وش فيك؟؟؟
سلطان قال لعمر كل شي...
سلطان-لازم نلقى حل انا مستحيل اخسرها
وبعد ماسكتوا شوي وبعد تفكير...
عمربفرحه-لقيتهاااااا
سلطان بحماس-هاااه قول
عمر-تروح بكره لابولميس وتقوله انك تبي بنته وهو يعرف انه بنسبه لكم بيقوى في السوق وتقوله لايوقع على شراكته مع ابواحمد مقابل انكم تمولون له مشاريعه وتاخذون نسبه من الارباح
سلطان-ياسلام عليك ياعمر انا من بكره الصبح بأكون عنده

في بيت ابو سلطان\\دلال كانت في غرفتها يوم دق جوالها شافت رقم بيت خالتها ام خالد(هذي اكيد فجر)...
دلال-اهليييييين
فجر-دلول وينك هاللحين انا ماصدقت تجي الاجازه ابي اطلع واتمشى وانت تقطعين كذا, طبعا وش عليك اجازه على طول تخرجتي وافتكيتي مو انا المسكينه السنه الجايه عندي متوسطه
دلال-اولا الناس تسلم ثانيا وش فيك كانك عجوز اكلين عشاها؟
فجر-ابي اطلع ابي اتمشى وامي ماترضى اطلع الا اذا كنت معي
دلال-ماراح تسافرون هالاجازه؟؟
فجر-لا فيه احتمال كبير يجي نواف بهالاجازه
دلال-وشوووووو! ليه يجي؟؟
فجر-وشو اللي ليه! خلص دراسته!!
دلال-وليش ماتسافرون اذا جاء ماراح يضيع؟
فجرتبي تقهرها-صح يجلس عندكم تهتمون فيه اكيد عمي ابوسلطان بيستضيفه لحد ما نرجع
دلال-لا والله احلفي! اقول انطقي بالبيت تحري اخوك الدكتور
فجر-انا نفسي اعرف انت متى عرفتيه عشان تكرهينه
دلال-فيه ناس كذا تكرهينهم على السمع لاتستعجلين بكره تزهقين منه وتقولين معك حق يادلال
طلعوا من هالسالفه وصاروا يخططون لطلعة بكره..دلال دايما تاخذ معها فجر اذا طلعت مع بنات خالتها او صديقاتها كانت تحس انها اختها الصغيره..لانها جربت احساس ان الوحده تعيش بدون خوات لأنها بصغرها عانت من هالاحساس وكانت دايما تطلع مع سلطان عشان ماتحس انها لحالها وكل اللي يشوفها كان يقول انها ولد هي اللي كانت تقصد تسوي نفسها كذا عشان مايحسون انها تختلف عنهم وعشان يرضون تجي معهم لكن يوم كبرت ماصارت تقدر تروح معهم ورجعلها الاحساس بالوحده عشان كذا ماكانت تبي فجر تحس بالوحده مايكفي انها خسرت ابوها..وخالتها ام خالد اغلب وقتها طالعه كانت اجتماعيه بالحيل ودايما معزومه..وخالد مثل ابوها وسلطان اغلب وقته بالشركه واخوها الثاني مسافر وحتى لو كان فيه يعني هذا اللي بينفع..سكرت دلال من فجر وسرحت (معقول مرت سبع سنوات وخلص هالغبي دراسته احسن مافي رجعته ان خالتي ام خالد بترتاح صدق انه عديم احساس ولا اجازه فكر انه يرجع يشوف اهله كل هذا عشان هالدراسه طول عمره كئيب وانطوائي)
ام سلطان-دلال وش فيك صارلي ساعه اكلمك وين سرحانه فيه؟؟
دلال-مانصحك يمه تعرفين شي مايسوى
ام سلطان-ابوك رجع من السفر؟؟
دلال-صدق والله ورضى عمي يساعده؟؟
ام سلطان-مثل ماقلتلك ماساعده الظاهر ان الزمن ماراح يغير شي في ابوفهد
دلال بحزن-خساره...باقوم اشوف ابوي
ام سلطان-قبل اتصلي على سلطان شوفي وينه مالقيته بحجرته وابوك سأل عنه
اتصلت دلال على سلطان ويوم سكرت...
ام سلطان-وينه؟؟
دلال-يقول عند واحد من اصدقائه مشكله وضروري يكون معه الليله وبيشوف ابوي بكره بالشركه
راحت دلال تسلم على ابوها ويوم رجعت لغرفتها شافت بجوالها مكالمتين من سلطان ودقت عليه...
دلال-هلا سلطان بغيت شي؟
سلطان-وينك ماتردين؟
دلال-كنت اسلم على ابوي وجلست معه شوي قبل ينام
سلطان قال لدلال اللي سمعه من كلام امه وابوه وقال لها على حل عمر وانه ماجاء البيت عشان مايشوف ابوه قبل لايكلم ابولميس...
دلال-سلطان متاكد ان هالحل بينفع اخاف مايوافق ابولميس؟
سلطان-لاتخافين انا باقنعه بس ابيك تكلمين لميس وتقولين لها عشان تصر على ابوها يوافق على السالفه وعشان تطمنينها واتصلي قوليلي وش اخبارها

في بيت ام خالد\\رجع خالد من الشركه وهو متضايق بعد ماعرف ان عمه ابوسلطان ما توفق في هالسفره.. دخل الصاله ورمى نفسه على الكنب جت عنده امه وخافت يوم شافته في هالحال...
ام خالد-خالد!!بسم الله عليك وش فيك؟
خالد-الارض راحت علينا يايمه المشروع اللي حلم ابوي اني امسكه ماصار
ام خالد-ياولدي الشغل يروح ويجي اهم شيء ماتضايق نفسك وانت مو محتاج هالمشروع عشان تنجح الحمدلله عندنا اللي يكفي وزياده وعمك ابوسلطان مو مقصر لا معك ولا معنا
خالد-عمي بنفسه متضايق من هالمشروع
ام خالد-عشان كذا لازم تهون عليه مو تزيده ياولدي ترى صحته للحين تعبانه
خالد-معك حق يمه
ام خالد-اجل دامك تعبان بأعتذر من ام عبدالله
خالد-ليه؟ وش تبي؟
ام خالد-قريبتها تعبانه وقالت لي اذا جيت اقولك توديهم المستشفى
خالد-تعبانه ومنتظريني لين ارجع! ليه ماقالت لاحد من الجيران؟
ام خالد-تدري انها ماترتاح الا معك وابوعبدالله الله يهديه مايرضى عليها تركب مع سواق ولا كان وديتها انا
خالد-اتصلي عليها خليها تطلع انا في السياره
ام خالد-بس انت تعبان ياولدي
خالد-والبنت تعبانه بعد من ساعات وانتم ماسويتوا لها شيء! يله يمه تكفين اتصلي عليها
وراح خالد يوديهم للمستشفى وامه ندمت انها قالت له(ياعمري ياخالد توك جاي تعبان وتبي ترتاح وطلعتك المفروض ماقلت لك لاني اعرف انك اذا سمعت ان احد تعبان ماراح ترضى لين توديها مايكفيك هالشغل اللي دافن فيه نفسك ومسئوليتنا اللحين بعد اشيلك مسئولية الجيران عسى الله يرجعك بالسلامه يا نواف وتشيل الحمل مع اخوك)

::الجزء الثاني::
من بكره الصبح سلطان كان طالع من مكتب ابولميس وهو مو مصدق اللي صار ولا الكلام اللي سمعه تذكر اللي قاله ابولميس(على بالك ياسلطان بصدق كذبتك انت وابوك بنتي لها سنين قدامك تو ما حلى لك تخطبها كل هذا عشان تردوني عن شراكة ابواحمد مايمديك انا وقعت امس على الشراكه روح قول لابوك ان تمثليتكم مانجحت وانه من اليوم ورايح صار راسي براسه ومابي منة هالمشاريع اللي كان يتصدق علي فيها ) سلطان كان مستغرب معقول ابولميس حاقد هالكثر او يمكن يتكلم كذا لانه متوقع انه جاي يمثل عليه (وشلون تهون عليك عشرتنا ياابولميس وشلون نسيت كل اللي سواه ابوي عشانك) راح سلطان الشركه عشان يسلم على ابوه ويشوف شغله وهو يتمنى ان ابوه مايفتحله الموضوع.. بيحاول يشغل نفسه بأي شي حتى مايكلمه ابوه وجلس كم ساعه بالشركه وطلع بحجة ان عنده اشغال لكنه راح لعمر...

في المغرب في بيت ابولميس\\دخل ابولميس البيت وشاف لميس وامها جالسين في الصاله..لميس نزلت وهي فرحانه بعد ماكلمتها دلال وطمنتها وجلست تنتظر ابوها عشان اذا فتح لهم الموضوع تحاول تقنعه هو دايما ياخذ برأيها هي وامها....
ابولميس-غريبه اليوم راضيه علينا لي كم يوم ماشفتك بأيش لاهيه عن ابوك؟
لميس-انا مالهى عنك ابد ياابولميس
ابولميس-زين انك جالسه معنا اليوم عندي لكم خبر حلو
لميس والفرحه مو سايعتها-خير يايبه؟؟
ابولميس-وقعت عقد الشراكه مع ابواحمد
لميس حست كأن احد عطاها كف وانقلبت ملامحها لكن ابوها مانتبه لانه التفت يكلم امها....
ابولميس-شفتي ياام لميس من اليوم صار رجلك مهم والكل يدور رضاه اولهم اللي ارسل ولده اليوم يخطب بنتك
ام لميس-لميس!! مين اللي خطبها؟؟
انتبهت لميس لكلامهم وهي منصدمه...
ابولميس-ولد ابو سلطان على باله بيسكتني بهالخطبه ويردني عن شراكه بتخليني ازوج بنتي اللي يسواه هو وأبوه
ماقدرت لميس تسمع اكثر امس عطاها سلطان الامل لكن اليوم انهدم كل شي وراحت بسرعه لغرفتها لانها ماتقدر تحبس دموعها اكثر من كذا...
ابولميس-وش فيها لميس قامت فجأه؟؟
ام لميس-انت تعرف حنا متعودين على عايلة ابوسلطان ودلال صديقتها اكيد ماهان عليها اللي صار وبيفرقهم
ابولميس-ماعليه بكره بتتعرف على اللي احسن منهم

في بيت ابوسلطان\\دخل ابو سلطان وهو معصب وشاف ام سلطان في الصاله...
ابوسلطان-وين سلطان؟؟
ام سلطان-خير وش فيه!!
ابوسلطان-اقولك وين سلطان طلع من الشركه بدري وين راح؟ ابي اعرف الكلام اللي سمعته صح او لا؟
ام سلطان-هدي نفسك يابوسلطان وفهمني وش الموضوع
دلال سمعت صوت ابوها وهو يصارخ وخافت تجي عندهم حتى سلطان ماتصل يقول لها وش سوى مع ابولميس..سمعت صوت سلطان يدخل البيت...
ام سلطان-الحمدلله هذا سلطان جاء
دخل سلطان وتفاجأ باشكالهم ووقفتهم ابوه كان باين انه معصب وقبل لايتكلم او يسلم عليهم حتى...
ابوسلطان-صدق الكلام اللي يتناقلونه الناس؟؟
سلطان-اي كلام يبه!!!
ابوسلطان-الكلام اللي ابولميس مابقى احد ماقاله له صدق ياسلطان انك اليوم رايح تخطب بنته
دلال حطت يدها على فمها عشان تغطي صرختها, اما سلطان فانعقد لسانه كان خايف على ابوه اللي كان يتنفس بصعوبه طالع امه اللي كانت تطالعه بشك بس الحمدلله انها انقذته وتكلمت هي لانه ماكان عارف وش يقول ماتوقع ان ابولميس يسوي كذا خلاص يرفض وبس ماله داعي يروح وينشر الخبر ويحطه بهالورطه وكانه مايعرف مرض ابوه الظاهر انه يوم عرف طريقه من غيرهم باعهم..
ام سلطان-طبعا لا
ابوسلطان بشك(وهو يحط يده على قلبه)-وش اللي يخليك متاكده؟؟
ام سلطان-لاني قايله لام خالد تدور وحده لسلطان ولقيناله وبس ننتظرهم يحددون لنا موعد اروح اتعرف على البنت واهلها
سلطان انصدم من كلام امه بس مو مهم اللحين اهم شي الراحه اللي يشوفها على وجه ابوه..
ابوسلطان-الحمدلله والله ان خالد قال مستحيل سلطان يسويها بس انا الشيطان لعب فيني سامحني وانا ابوك بس لو تسمع الكلام اللي سمعته!
سلطان واحساسه بالذنب يكبر يوم اعتذر منه ابوه وياله لقى صوته وسأل ابوه..
سلطان-خير يبه وش هالكلام؟؟
ابوسلطان-ابولميس يقول انه خلاص كبر بالسوق وان الكل صار يطمع فيه ويدور رضاه واولهم انا اللي يوم ماطلت المشروع رحت احتك فيه واخطبلك بنته,اسمعي ياام سلطان بكره تروحين تشوفين البنت اللي قالتلك ام خالد وتقولين لهم خلال شهر ابي الزواج يتم واني انا اللي بتكفل فيه من الصغيره للكبيره واي شي يطلبونه انا حاضر من بكره ابي الكل يعرف عن هالزواج
تركهم ابوسلطان وراح لغرفته وسلطان مو مصدق اللي يصير...
ام سلطان بعتب-ماتوقعتها منك ياسلطان! تقدم سعادتك على صحة ابوك!!
سلطان-يمه اناااا...
ام سلطان-لاتحسبني باصدق مثل ابوك انك مارحت لابولميس
سلطان-يمه والله كان قصدي احل الخلاف اللي بينهم
ام سلطان-انت مارحت تحل خلاف انت رايح تخطب!!
سلطان-هذا كان جزء من الحل
ام سلطان-لا وليه ماقلت قدام ابوك هالكلام
سلطان-يمه ماتوقعت ابولميس يسوي كذا
ام سلطان-هذا هو سواها ولا همه مرض ابوك وهو اكثر واحد يعرف حالة قلبه وان كان انت مو هامك ابوك ومقدم سعادتك عليه ارفض الزواج
سلطان-اي زواج يمه انت صادقه ناويه تزوجيني!!!
ام سلطان-انت اللي حطيت نفسك بهالموقف ولو ماقلت لابوك سالفة هالزواج كان ماصدق انك مارحت لابولميس ولو تراجعنا عنه بيدري اننا كذبنا عليه, اسمع ياسلطان انا اللي يهمني صحة ابوك وكانك بايعها اعترض على هالزواج لكن لوصارفي ابوك شي لا انت ولدي ولا اعرفك
راحت امه لغرفتها وسلطان حس انه بيختنق وطلع بسرعه من البيت اما دلال فكانت واقفه مكانها تستوعب اللي صار..بعدين راحت لغرفتها وكلمت فجر تقولها ان الطلعه انلغت وفجر بالبدايه احتجت لكن من صوت وجدية دلال عرفت ان اكيد فيه شي قالت لهادلال انهم بكره بيجون عندهم وتقولها اللي صار...

من بكره في بيت ام خالد وقت المغرب\\كانت ام سلطان تقول لام خالد اللي صار ودلال راحت المطبخ تجيب القهوه اما فجر من يوم شافت ان فيه مشكله قالت بتروح للجيران احسن لانها ملت من سالفة هالارض اللي من اسبوع وخالد معصب بسببها..يوم جت دلال من المطبخ سمعت كلام ام خالد...
ام خالد-صدقيني ياام سلطان هالبنت انسب وحده لحالة سلطان ولا وين بتلقين وحده تقبل الزواج بهالسرعه
ام سلطان-بس وش يعرفنا وش تربيتها؟ وش اخلاقها؟
ام خالد-افا عليك ياام سلطان يعني انا باخطبها لسلطان وانا مو متاكده من هالشي انا لي سنين اعرف اختها اللي في المشغل انا ماخيط الا عندها,وبعدين انت تقولين ان سلطان مايبي هالزواج يعني لو اخذنا له وحده من معارفنا ولاقدر يكمل معها ولاحظت انه مايبيها او طلقها وش بيكون موقفنا اما هذي عادي
دلال-ياسلام ليش عادي!!
ام خالد-لانهم ناس على قد حالهم وهي بعد يتيمه وساكنه عند اختها المتزوجه يعني ماراح تعترض على شي وبتحمد ربها على هالزواج
دلال-ماني مصدقه ياخالتي انك تفكرين كذا ليه يعني الفقراء ماعندهم كرامه! تبيعين وتشرين فيهم!
ام سلطان-اوه يادلال حنا وين وانتي وين صدقتي ياام خالد هالبنت مناسبه لكن يمكن ابوسلطان يستغرب وش معنى تركنا كل اللي نعرفهم وخطبنا من ناس على قد حالهم
ام خالد-صدقيني ماراح يعترض لان المهم عنده ينتشر خبر زواج سلطان باسرع وقت لاني متاكده انه بينه وبين نفسه عارف ان سلطان يبي لميس لان هالشي كلنا كنا نعرفه
كملوا كلامهم وترتيباتهم واتفقوا يروحون يخطبونها بكره اما دلال فكانت لاول مره تسمع وهي ساكته ماتوقعت ان سلطان اخوها الوحيد يتزوج بهالشكل وان كانت هي مو مصدقه انه بياخذ وحده غير لميس اجل هو كيف حالته ومع كل هذا هي راحمه هالبنت اللي بتتحطم امالها واحلامها بهالزواج ودعت ربها انها ماتوافق...
فجأه اسمعوا صوت ينادي...
الصوت-يمه يمه
ام خالد وقفت عن الكلام واتسعت عيونها..
ام خالد-نو..نواف!!!
وراحت تركض بسرعه لمصدر الصوت...
دلال بقهر-يوم اقولكم انه غبي ماتصدقون! احد يرجع لاهله بعد هالسنين ولايعلمهم!! جاي ينادي كانه امس كان في البيت ماكأن فيه شي اسمه تليفون على باله مفاجأه زين مايصير في خالتي شي من الصدمه!!!
ام سلطان-هذا بدال ماتقولين الحمدلله انه رجع سالم
دلال-وانا وش دخلني رجع سالم ولا متكسر!!
ام سلطان-بس يادلال وش هالكلام!!
دلال بفرح وحماس-تدرين يمه الظاهر انه لاول مره بحياته بينفعنا اكيد اذا عرف بخبر وفاة عمي ابوخالد الله يرحمه بيسوي مناحه وكآبه عاد هو ماتوصينه يبدع بهالادوار واكيد خطبة سلطان بتتأجل واذا مر وقت يمكن ابوي ينسى السالفه,وش رايك يمه؟
ام سلطان-رايي اني الظاهر ماربيتك زين
انصدمت دلال من كلام امها وقالت في نفسها(ايه مدام جاء هالغبي بدت تطلع عيوبي لايكون يرجعون لمقارناتهم القديمه بعد)
ام سلطان-قومي خلينا نروح اكيد خالتك بتجلس مع ولدها انا بأمر اسلم عليها واتحمد له بالسلامه اسبقيني للسياره

في بيت أبوسلطان بعد يومين وقت الصبح\\دلال كانت توها صاحيه وجالسه في غرفتها تفكر وين تطلع اليوم ودخلت عليها امها..
ام سلطان-صباح الخير
دلال-صباح الورد, وش عندها ام سلطان زايرتني بغرفتي المتواضعه؟
ام سلطان-بنروح اليوم المغرب نخطب البنت لسلطان
دلال-وشووووووو؟؟؟
ام سلطان- اللي سمعتيه ابوك اصر اني اروح ولو من دون ام خالد لكن يوم قلتلها قالت انها عادي تجي معي لان نواف حابس نفسه بغرفته وما يشوف احد
دلال-هذا اللي قدر عليه! يعني مايعرف ينصدم ينجن يجيه شي على مستوى
ام سلطان بعصبيه-انت متى بتكبرين هذا كلام تقوله وحده كبرك! بتجين معنا او لا
دلال-لا
ام سلطان-بكيفك او احسن لاني مااضمن لسانك
قبل لاتطلع امها نادتها دلال...
دلال-يمه سلطان عرف؟
ام سلطان-لا باروح اقوله اللحين
دلال-ماراح للشركه!
ام سلطان-لا
دلال-خلاص انا باروح اقوله
راحت دلال لغرفة سلطان وهي تفكر وشلون تقوله وهي بنفسها وبكل غباء راحت تبشره ان الخطبه اكيد ماراح تصير...
دلال-صباح الخير
سلطان وهو يكمل لبسه-صباحك عسل,لكن غريبه هالهدؤ على الصبح وين الطقطقه على الباب والصوت اللي تصحي الميت!!
جلست دلال على سريره وهي ساكته شافها سلطان بالمرايه وعرف ان فيها شي,التفت عليها...
سلطان-دلال خير وش فيك؟؟
دلال-اليوم المغرب...
سلطان-وش فيه اليوم المغرب؟؟
دلال-ابوي اصر على امي تروح تخطبلك
سلطان انصدم كان ناسي السالفه نهائيا هاليومين لكن الظاهر ابوه مانسى..نزل راسه شوي بعدين حس انه مخنوق وان جلس هنا راح تدري دلال بعذابه وقهره وهو ماكان يبي يضايقها تغصب ابتسامه وحاول انه يتكلم بصوت عادي...
سلطان-مانفعت تخيلاتك يادلوله,انا رايح للشركه تأخرت
طلع عنها وهي تفكر(آه ياسلطان على بالك انا مو حاسه بالنار اللي داخلك ان ماكنت اعرفك انا من بيعرفك؟ مااصدق اني اشوفك بهالحال ليت بيدي احط نواف بمكانك واريحك من كل هذا انا قايله هالانسان مستحيل ينفع بشيء)

بعد اسبوع عرف سلطان من ابوه انهم وافقوا وان بكره ملكته..كل شي صار بسرعه لدرجة انه مو قادر يستوعبه.. راح لدلال في غرفتها, دخل عندها وانسدح على سريرها وهو ساكت ومن حالته عرفت دلال انه عرف ان الملكه بكره...
سلطان-ماكلمتي لميس؟
دلال-لا كلمتني سحر وقالت انهم اسمعوا انك بتتزوج بس مخبين عليها مايبونها تعرف وطلبوا مني ماكلمها ولااقولها يمكن يخلونها تسافر
سلطان-الى متى؟ اكيد يوم بتعرف وتلومني ليه ماقلت لها
دلال-كذا اريح لها ياسلطان ماتدري بعدين وش يصير
سلطان-وش بيصير يعني؟ الملكه بكره والزواج بعد ثلاث اسابيع تتخيلين كل شي بهالسرعه!!
دخلت عليهم ام سلطان...
ام سلطان-سلطان ابوك يستناك تحت يبيك تروح معه لجدتك تقولون لها وتجيبونها عشان تروح معنا بكره للملكه
طالع سلطان دلال بحزن وبعدها تركهم وطلع...
ام سلطان-للحين مايبي هالزواج عرفت من يوم قال لابوك مو ضروري يشوفها بكره واني وصفتها له واعجبته وانا مافتحت فمي بكلمه عنها!
دلال-لانها ماتفرق معه دام مااخذ اللي يبيها عادي اي وحده الله يسامحك يايبه
ام سلطان-وش بتلبسين للملكه تراها بسيطه مافيها الا حنا واختها اللي هي ساكنه عندها
دلال-مين قال اني باروح!!
ام سلطان-صاحيه ملكة اخوك ولاتروحين؟
دلال-سلطان نفسه مو حاس انها ملكته تبيني انا احس,آسفه يمه مااقدر اتحمل الاجواء هذي البنت واهلها فرحانين بزواجها وحنا مااخذناها الا عشان اذا ماتحملها اخوي طلقها عادي
ام سلطان بعصبيه-اوووه انا القاها منك ولا من حالة اخوك
نزلت ام سلطان تتصل على اختها الوحيده تخبرها عن الملكه واللي كملت عليها...
ام ندى-صاحيه يااختي بايعه سلطان يوم تزوجينه من هالناس! ولاتقولين لي! ولا كأني مرضعته تراه ولدي واخرتها تشاورين ام خالد وانا اللحين تعلميني!
ام سلطان-لاني عارفه انك تبين له لميس وماراح ترضين باللي يصير
ام ندى-اكيد ماارضى هاللحين سلطان اللي كل بنت تتمناه ياخذ وحده ماندري وش اصلها وش فصلها مقطوعه من شجره لامال ولاحسب ولانسب
ام سلطان-ام خالد تعرفهم زين وهي معهم من زمان
ام ندى-ويوم انهم معجبينها ليه ماخطبتها لخالد
ام سلطان-وش هالكلام ياام ندى انت تعرفين ان ام خالد تعتبر سلطان مثل ولدها وهي حبت تساعدني وعشان لو ماتوفقوا يطلقها بدون اي احراج او مشاكل
ام ندى-اجل ليه هالزواج اساسا؟!
ام سلطان- وش اسوي ابوسلطان اصر انه يزوجه ,المهم بتجين
ام ندى-لاوالله ماراح اجي عساني استحمل الزواج اللي جعله مايصير تبيني اروح لهالفقر في بيتهم
ام سلطان-مو لهالدرجه تراهم على قد حالهم صح بس مو على الحديده
ام ندى-على نفسهم انا مااحب اتعامل مع هالاشكال
ام ندى وبناتها ندى متزوجه وعندها بنت عمرها ثلاث سنوات اسمها لميس سلطان اللي سماها ونجلاء كبر دلال وهي صديقه مقربه لسحر ولميس لانها كانت معهم بكلية الحاسب الآلي ونور بأولى ثانوي والوحيده اللي في العائله ماتطيق لميس لدرجة انها تسمي بنت اختها سما ولاتناديها باسمها,, دخلت ام ندى على نجلاء في غرفتها ولقتها على سريرها وفاتحه اللاب توب ونور جالسه عندها على الكرسي الهزاز وتقرأ روايه تموت بالروايات الرومانسيه,,التفتوا كلهم باستغراب يوم سمعوا امهم وشلون تفتح الباب بعصبيه كانت باينه عليها...
نجلاء-يمه بسم الله وش فيك! خوفتينا اعصابك
ام ندى-وخالتك بقت فيني اعصاب
نجلاء باستغراب-خالتي!!ليه يمه وش صار؟
ام ندى-ماقالتلك سحر او لميس عن المشكله اللي بين ابولميس وابو سلطان؟
نجلاء-اي مشكله! مادري عن شي!
ام ندى قالت لهم كل اللي صار...
نجلاء-وانا اقول ولاوحده منهم دقت غريبه حتى انا لهيت عنهم
نور-والله من زين الصداقه
ام ندى-وليت السالفه على كذا وبس ابوسلطان اصر يزوجه بعد اللي قاله ابولميس وخالتك وام خالد راحوا اخطبوا له وحده فقر مادري من وين طلعتها ام خالد يكفي ان اختها تشتغل خياطه بمشغل
شهقت نجلاء-كل هذا يصير وحنا ماندري ليه ماقالت لي سحر او دلال!!!
ام ندى-كلن لاهي بهمه حتى دلال رافضه تروح لملكته بكره
نجلاء-بكررررره!!!!
نور بفرح-يالله يعني السالفه خلاص صدق الحمدلله الله استجاب لدعوتي وسلطان ماخذ هالدلوعه الممله
ام ندى-نور ضفي وجهك عني انا مو رايقه لخبالك
طلعت عنهم نور والدنيا موسايعتها من الفرحه(يالله ياليت اقدر احضر الملكه بس اعرف امي ماهي راضيه لو اموت يله اهم شي سلطان ماياخذ هالميس والله مدري وش عاجبهم فيها!!) بعد ماشافت امها طلعت رجعت تاخذ روايتها والابتسامه شاقه وجهها...
نجلاء-انت من صدقك فرحانه باللي صار؟!
نور-طبعا
نجلاء-فرحانه ان اخوك بياخذ وحده فقر لا اصل ولامستوى
نور-احسن ماياخذ وحده ابوها طماع باع عشرة سنين عشان الفلوس صدق انهم حديثي النعمه
نجلاء-انت مو مخرب عقلك الا هالروايات اللي تقرينها ومصدقتها ومو فاهمه وش يصير
نور-لاحبيبتي المسأله واضحه الطمع اعماهم جيبي قطوه من الشارع بتفهمها وانت مو راضيه تفهمينها
نجلاء-انت اللي ماتفهمين ولاتقدرين لو فيك احساس كان عرفتي ان سلطان اكيد مايبي هالزواج لانك عارفه وش كثر يحب لميس
نور-والله ان كان سلطان مايعرف مصلحته, زين انها جت من ابوها وخرب كل شي عليهم
نجلاء-انت بتذبحيني يعني انت تعرفين هاللي اخذها وشلون شكلها؟ وش تطلع؟
نور-اكيد حلوه لانها بتكون البطله
نجلاء-اي بطله!!!
نور-اللي بتلعب دور سندريلا مع الامير سلطان
نجلاء تصرخ باعلى صوتها بعد مارتفع ضغطها-اطلعييييي براااا

::الجزء الثالث::
في بيت مريم(ام حمد)جدة سلطان\\بعد ماسلموا عليها وجلسوا...
ابوسلطان-باركي لسلطان يمه بيصير عريس وجاي يعزمك على ملكته بكره
ام حمد-ول عليكم يوم صارت الملكه بكره جيتم تقولون لي حشى غريبه انا مو جدته!
ابوسلطان-والله يمه كل شي صار بسرعه ماخطبناها الا من اسبوع واليوم بلغونا موافقتهم وبنخلي الزواج بعد ثلاث اسابيع
ام حمد-وليه العجله؟ بعدين مو ام سلطان متصله علي قبل اسبوع تقول انك اختلفت مع ابو لميس خلاف كبير على الشغل امداكم تتصالحون وتناسبه بعد
عصب ابوسلطان-ليه وهو خلاص مافيه بهالديره الا بنت ابولميس لاهذي وحده غيرها ونسب ابرك من نسبهم,,انا باروح الشركه وانت ياسلطان خذ جدتك معك للبيت
ام حمد من سنين من توفى زوجها رفضت تترك بيتها رغم اصرار ابوسلطان المتواصل انها تعيش معهم لكن هي مارضت تترك البيت وجيرانها او تغير فيه شي مع انه قديم وجلست فيه هي وشغالتها وسواقها وكل مابغت راحت لهم بس مستحيل تنام الا في بيتها...
يوم طلع من عندهم ابوسلطان التفتت على سلطان اللي من جاء وهو مانطق ولا كلمه...
ام حمد-وش فيك ياسلطان كن هالزواج مو بخاطرك؟
سلطان-تدرين يمه اني من زمان ابي لميس لكن شوفي اللي صار
ام حمد-الله يعوضك ياولدي انت عارف ابوك مريض ومانبي نعارضه بشي
سلطان-وهذا اللي خلاني اوافق على هالازواج
ام حمد-الله يكتبلك اللي فيه الخير

بعد ثلاث اسابيع في صباح يوم الزواج\\مرت هالاسابيع بسرعه دلال ماكانت تشوف فيهن سلطان كثير واذا شافته ماتتجرأ تسأله اي شي عن هالزواج وهو كان دايما ياساكت او سرحان,,واليوم راحت له غرفته عشان تسلم عليه لانها بكره بتسافر مع خالتها وبناتها يتمشون وهذي اول مره تسافر بدون سلطان, في بيتهم ماكان فيه اجواء تدل على انه عندهم اليوم زواج وملامح سلطان ابدا ماكانت ملامح عريس,,يوم طلعت منه فكرت انها على قد ماهي راحمه سلطان وحالته راحمه اكثر هالبنت اللي بتجي لعائله الكل مو مرحب في وجودها واولهم زوجها.. ياترى وش شخصيتها؟ وش بيكون ردة فعلها على اللي بتشوفه؟ والى متى بتتحمل؟ ليتها راحت معهم للملكه هي حتى مافكرت تسأل امها وشلون شكل البنت صدق انها جايه للعائله غلط...
وفي الليل سلطان حس انه من الصبح يتحرك بشكل آلي بدون احساس او تفكير مو من الصبح بس كل هالاسابيع كان يحاول مايفكر بهالزواج لكن الليله كل شي بيصير واقع مايقدر مهما حاول انه يتجاهله من الليله فيه انسانه بتشاركه في حياته..في بيته..انسانه ماهتم يعرف عنها اي شي غير اسمها اللي عرفه بالملكه (أمنيه) اللي اكيد بتتمنى انها ماعرفته ولا شافته زين ان امه وافقت على طلبه والغت الزفه مو ناقص يعرض هالحزن اللي بوجهه على هالحريم اللي بيجلسون يحللون نفسيته ...

في بيت ابو لميس\\كانت لميس وسحر جالسين في الغرفه,,طول هالاسابيع وهم يحاولون ان لميس ماتعرف خبر هالزواج سحر دايما معها ولاخلتها تكلم او تقابل اي احد ممكن يقولها على هالخبر حتى لميس نفسها بعد اللي صار ماكانت تبي تكلم اي احد يسألها عن هالخلاف وسحر طول الوقت تقنعها انها تنتظر السالفه تهدأ شوي بعدين تسأل دلال وش ناوي سلطان يسوي...
سحر-لموسه وش رايك نطلع نتمشى مامليتي من حبسة البيت؟
لميس-مادري مالي خلق
سحر-عشانك من زمان ماطلعتي تعودتي على الكسل يله عشان خاطري
لميس-اوكي عشان خاطرك باروح اقول لامي واشوف السواق اذا كان فيه وانت فكري وين نطلع
نزلت لميس تدور امها وقبل تدخل الصاله سمعت صوت ابوها العالي...
ابولميس-وش قصده مرسل لي بطاقة دعوه في ليلة الزواج هو مايبيني احضر بس يبي يأكدلي انه زوج ولده والله من زين النسب اللي فرحان فيه! المشكله ان مااحد صدق ان سلطان جاء وخطب بنتي كان المفروض اخليه يجي هو وابوه وارفضهم قدام العالم عشان الكل يعرف من ابولميس بس هذا ابو سلطان دائما واعي شوفي وشلون زوج ولده بشهر عشان يطلعني كذاب!
لميس ماصدقت اللي تسمعه(سلطان..سلطان زواجه اليوم)راحت بسرعه لغرفتها وبدت تصارخ في وجه سحر والدموع تنزل من عيونها..
لميس-كنت تعرفين انت وامي ونجلاء كلكم عرفتم وخبيتم علي!!
سحر متفاجأه-لميس وش فيك؟
لميس-زواجه اليوم اليوم وانا ماعرف! وهو مايقول لي!!
عرفت سحر ان الخبر اللي يحاولون يخبونه عنها انكشف لكن وشلون درت...
لميس-بعتني ياسلطان!
سحر-لاتظلمينه هو انجبر على هالزواج عشان خايف على صحة ابوه
لكن لميس ماكانت تسمع سحر لانها بدت تصيح..راحت سحر وضمتها..

في القاعه//مشى سلطان للغرفه اللي فيها العروس..زوجته! وقف متردد عند الباب ثم دخل..جلس عندها وهو صاد عنها مايدري وش يقول.. مايعرف يتصنع مشاعر مو موجوده في داخله..كان المفروض تكون هالعروس هي لميس ياالله كان كل شي في هالليله غير..لمح فستانها الأبيض البسيط لو كانت لميس كان بيلمح فستان مايشبه هالفستان إلا بلونه لميس طول عمرها بنظره كامله في كل شي أنوثتها أناقتها جمالها..لو بس كانت لميس هي اللي بجنبه اللحين كان انحلت كل مشاكله..قام بدون لايلتفت عليها وقال...
سلطان_ألبسي عباتك بنروح الفندق
وطلع عنها بدون لايلتفت عليها،،وفي السياره كانت عيونه على الطريق لكن باله في مكان ثاني..كان يحاول يستوعب الوضع اللي هو فيه بس مو قادر (اللحين البنات ماصاروا ينغصبون وأنا الرجل أنغصب على الزواج بس وش أقول أنا اللي جبته لنفسي الله يسامحك ياعمر على فكرتك هي سبب كل اللي أنا فيه)
وصلوا الفندق وقبل يدخلون الغرفه دق جواله ماصدق عيونه يوم شاف الرقم(لميس!!أول مره تدق علي أكيد صار شي ليه بهاليوم يالميس؟ ليه بهاللحظه؟) سلطان فتح الباب...
سلطان_أدخلي اللحين أجي
وبعد مادخلت رد على جواله.. ماكان يعرف وش تبي..وش بيقولها..بس مستحيل يتركها تدق ولايرد...
سلطان_هلا
لميس بصوت مبحوح_ليه سويت كذا ياسلطان؟ أنت بتذبحني!
وبدت تصيح..سلطان تقطع قلبه عليها..لميس اللي يخاف عليها من الهوا تصيح بهالشكل..وبسببه..
سلطان_لميس اسمعيني...
لكن لميس سكرت..اتصل عليها سلطان تأخرت ماردت لكن هو كان مصر انه يكلمها ويطمنها..ردت سحر على جوالها بعد مايأست ان لميس ترد...
سلطان_لميس..
سحر_أنا مو لميس أنا بنت خالتها
كان يسمع صوت صياح لميس...
سلطان_قولي لها سلطان يحبك ومستحيل ينساك هالزواج أضطريت أوافق عليه من خوفي على صحة الوالد لكن أوعدها إني مجرد ما أنهي هالخلاف بين أبوي وابوها بأطلق وهي تعرف أنا من مين أخذت لأني مو مهتم بهالزواج اللي كله مسألة وقت وينتهي
وسكر منها ودخل على زوجته وعلى طول توجه للشباك وعطاها ظهره..مرت لحظات حاول يمسك نفسه لكنه فجر كل القهر اللي كان طول هالشهر كاتمه داخل نفسه.....
سلطان_اسمعيني زين الزواج هذا مستحيل انه يستمر لأني مابيك أنا أحب وحده ثانيه وماراح أحب ولا أبي غيرها انا أضطريت أوافق على هالزواج عشان أبوي مايتعب لكن بمجرد ماينتهي الخلاف بين ابوي وابوها بأتزوجها وطبعا بطلقك
انصدم سلطان من اللي قاله وهي وش ذنبها يصارخ عليها لا ذنبها إنها وافقت على واحد ماتعرف عنه شي..ذنبها إنها دخلت بحياته بوقت خطأ..استغرب الهدؤ صار يفكر وش ردة فعلها..لوكانت دلال مكانها كان سمع صراخ يقلب الفندق كله فوق راسه وزين إذا مارمته من الشباك..ولوكانت لميس كان على طول صاحت لكن هي لا دلال ولا لميس.. وهو ماسمع لاصراخ ولاصياح معقوله ماتحملت اللي قاله وأغمى عليها ولاصار فيها شي
التفت بسرعه يشوف وش صارلها..ولأول مره تطيح عينه في هاليوم على زوجته..جت عينه في عينها ماكانت ملامحها هاديه وبس كانت جامده..تطالعه بعيون في حياته ماشاف مثل نظرتها.. هالنظره البارده اللي مافيها أي مشاعر..كانت عيونها مو بس عيونها حتى ملامحها مافيها أي حياة..ماشاف أي رد فعل..شك إنها ماسمعت اللي قاله لها..معقوله تكون ماتسمع أو يمكن ماتتكلم!! لازم يتأكد...
سلطان_سمعتي اللي قلته؟؟
أمنيه هزت رأسها بمعنى إيه..
سلطان وللحين شاك انها ماتسمع_وش قلت؟؟
أمنيه بلامبالاه_أنت تحب وحده وانجبرت على هالزواج وبمجرد ماترجع علاقتكم بتطلقني وتتزوجها اممم اعتقد إني مانسيت شي؟
تفاجأ سلطان من هالبرود معقوله تكون حتى هي مغصوبه على الزواج عشان كذا مو مهتمه!!!!
أمنيه_إذا كنت خلصت كلامك أبي أروح أنام لأني تعبانه
ويوم سكت ومارد عليها أخذت شنطتها وراحت الغرفه الثانيه.. سلطان وقف يفكر لدقايق (وناويه تنام بعد!!لاتكون متماسكه قدامي بس من باب كرامتها وهالحين جالسه تصيح ولا تسوي في روحها شي!! لازم أروح أشوفها) وقف عند الباب يتسمع ماكان يسمع ولا صوت (معقوله نامت لكن النور ماطفى! يمكن يكون اللي افكر فيه صار وسوت في نفسها شي!!)
فتح الباب بسرعه بدون حتى لايطق الباب..شهقت أمنيه وحطت يدها على قلبها كانت توها طالعه من الحمام متسبحه لابسه بجامه ساتان موف وفاكه شعرها الأسود المبلول اللي يوصل نص ظهرها..سرح يوم شافها كانت ظالمه هالشعر بذيك التسريحه شاف ملامحها.. عيونها..بعد ماراحت عنها ذيك النظره الجامده..معقوله هاذي نفسها اللي شافها من دقايق ولا هو توه يفتح...
أمنيه_نعم بغيت شي؟!!
سلطان تورط مافكر وش بيقولها توقع انها بتكون يانايمه أو مسويه في روحها شي لكن هذي هي قدامه مافيها أي شي من اللي فكر فيه وتسأله وش يبي؟ أكيد تبي تعرف السبب اللي خلاه يدخل عليها بهالشكل بدون حتى مايطق الباب...
سلطان_آآآ العشاء ماتبين تتعشين؟
أمنيه رفعت حواجبها باستغراب_لا ماحس بجوع أبي أنام
طلع سلطان وسكر الباب..وقف بمكانه يتذكر شكلها حس كأنها حلم ماكانت بجمال وروعة لميس بس كان فيها شي جذبه مايدري هالبنت فيها جمال خاص صح مايلفت الأنظار لكنه يسحر القلوب..
تذكر ردة فعلها اللامباليه بالكلام اللي قاله..تذكر وش قال لها..وأخذه الكلام للميس وصوتها وصياحها..لميس الحبيبه اللي ماعرف غيرها واللي لايمكن يتنازل عنها مهما صار..طول عمره ماحب بحياته أحد غيرها هي ودلال كانوا ولازالوا أهم ثنتين عنده واللي ياما أهتم فيهم وخاف عليهم..راح لغرفته حاول ينام لكنه ماقدر حس ان راسه بينفجر مره يتذكر صوت لميس وهي تعاتبه وصياحها.. ومره يشوف ذيك النظرات البارده من زوجته..وبكل الحالتين يحس بالذنب لكن اللي يهمه أكثر شي من كل هذا لميس يبي يتطمن عليها ويطمنها إنه مهما بعدت بينهم الظروف هو مستحيل يتخلى عنها..وبعد تردد قرر يرسل لها مسج هو بحياته مافكر بهالشي بس لميس بتعذره عشان الظروف اللي هم فيها كتبلها [لميس أتمنى إن هالمسج مايضايقك وماتفهميني خطأ أنا أبي أتطمن عليك من فتره لفتره لحد مانوصل لحل للي حنا فيه أبي تكونين معي بكل اللي أسويه وتساعديني مع أبوك وصدقيني هذي زوجتي قدام الناس بس ولوقت قصير أنتظر ردك]
وصل المسج للميس وهي تحاول تنام بعد إصرار من سحر..أخذت جوالها وقرت وهي مو مصدقه...
سحر_من مين المسج؟
سحر كانت جالسه تقرأ يوم شافت لميس سرحانه في جوالها استغربت..لميس قرت لها المسج...
سحر_بتردين عليه؟؟
لميس_إيه بقوله اني موافقه
سحر_لميس انتي صاحيه أخاف تطيحين من عينه؟
لميس_سلطان يعرفني من زمان ويعرف أخلاقي وبيقدر إني ماوافقت على هالشي إلا لأني واثقه فيه وهي كلها مسجات يعني ماراح أكلمه
سحر_وليه؟ إذا بغي يوصلك شي يقوله لدلال طول عمركم كذا
لميس_أنا ماوافقت عشان كذا أنا أبي يحس سلطان إني أحبه وواثقه فيه أبي أكون معه بكل لحظه لاتنسين هو عايش مع وحده اللحين ومهما أكد إنها ماتهمه أنا مابي يكون لها أي تأثير عليه هي بتكون بوجهه دايما وأنا بعيده عنه
سحر_يمكن.. شكلك اقنعتيني
لميس_لا تكفين منتظرتك أنا توافقين اسكتي خليني أفكر وش أرد عليه..وأخيرا أرسلتله[سلطان أنا واثقه فيك وأعرف إني معك في أمان تصرف بسرعه أنا مو عارفه لمتى بأقدر أتحمل]

مع أذان الفجر صحت أمنيه توضت وصلت ووقفت عند الشباك تشوف الشمس وهي تشرق...
تعبت أشكي..تعبت أبكي.. مآسي الروح~
ظلمني الوقت وظروفه.. ذبحني وجفف أنهاري~
أخبي علتي وأسكت..وأنا في داخلي مذبوح~
أجامل وأرسم الضحكه..وأنا قلبي على ناري~
أحاول والله يعلم بي..أداري دمعتي لاأبوح~
وأداري الجرح واتجاهل.عن اللي ينشد أخباري~
أقول: بخير لكني..جريح في حشاه جروح~
صداها لو دفنته يوم..يبين سنين بأنظاري~
حرقت بحسرتي يكفي..صرخت بصوتي المبحوح~
ألا ياوقت وش ذنبي..عشان ألقيك بأعذاري~
تبعثر حلمي قدامي..وغديت بدنيتي متروح~
وقفت ولا قدرت أجمع..شتات نفسي وأفكاري~
أمني النفس واخدعها..وأقول: إن كربتي بتروح~
وهي والله مولوده..قدر مع أقداري~
قتيل والبقاء براسي..في دنيا مابها مصلوح~
قتيل والقهر قاتل..من اللي ياخذ بثاري~
أنا ببقى ضحية وقت..أعاني والعنا مجروح~
دعيت اللي خلق يرحم..رجيته ربي الباري~
أبي أسعد أنا بلحظه..قبل نزعه توافي الروح~
قبل ماأرحل عن الدنيا..وأروح لآخر دياري~
أنا بأحمل جديد الجرح..في باقي وقتي المسموح~
وإذا وافتني القدره..ترى هالبيت تذكاري~
رثاني دمعي الطاهر في صمت مارضى بالنوح~
رثتني قسوة الدنيا..ورثتني حتى أشعاري~
راحت وانسدحت على السرير تفكر باللي صار أمس(ليه أنا هاديه كذا؟ ويعني المفروض وش أسوي؟ ماكنت فرحانه بهالزواج عشان أقول انه خاب أملي أنا كنت متأكده إن هالزواج فيه إن واللحين عرفت هالسبب ولا وش يخلي واحد مثل سلطان وبمركزه يترك كل البنات وياخذني أنا) تذكرت يوم ملكتها استغربت ان أخته ماحضرت وانه ماطلب يشوفها ماكانت مهتمه كثير لكن بنت اختها كانت متحمسه لهالعريس وأصرت انهم يطلون عليه من الشباك لكنهم ماشافوه إلا من ورى شافت شاب طويل أكتافه عريضه كانت تحس بهيبته قبل ما تشوف ملامحه وتسأل نفسها كيف وافقت عليه..كيف تدخل نفسها بهالعائله..كيف بيعاملونها..الظاهر انها لو تزوجت سالم كان أحسن لها.. ملت وهي جالسه بالغرفه وحست بالجوع لبست تنوره سماويه وبلوزه ليمونيه خفيفه ربطت شعرها وجابته على جنب تسريحتها المعتاده عشان تلقى شي تشغل فيه يدينها إذا سرحت طلعت وشافت سلطان متمدد على الكنب ومانام في غرفته خافت لايكون نايم وتزعجه كانت بترجع للغرفه لكنه تكلم...
سلطان_ليش رجعتي؟
أمنيه وبدت تلعب بشعرها_شفتك نايم ماحبيت أزعجك
تعدل سلطان وجلس على الكنب رفع عيونه لها كانت واقفه عند الباب وتلف شعرها على أصبعها وتفكه يوم شافته يطالعها لفت وجهها عنه وهو حس انها غير اللي أمس شافها..هالبنت ملامحها كل شوي تتغير ولا هو اللي احساسه يتغير وكل يوم يشوفها بإحساس جديد.. وعشانه بدأ يحس بالذنب اتجاهها يشوفها اللحين صغيره وبريئه وزاد استغرابه وشلون تحملت كلامه اللي قاله لها أمس!!
سلطان_تعالي أجلسي أبي أكلمك
ويوم شافها ماتحركت قال بعصبيه من هدؤها...
سلطان_تسمعيني؟؟
ومره ثانيه رجعت تطالعه بذيك النظره البارده اللي مافيها أي مشاعر جلست على أبعد كرسي عنه...
أمنيه_نعم!
سلطان نسى الكلام اللي من الصبح يجهزه عشان يقوله لها...
سلطان_الكلام اللي قلته البارح
أمنيه_وش فيه؟
سلطان_مابي أحد يعرفه
أمنيه_إنشاءالله
سلطان_لا من أهلي ولا من أهلك
أمنيه_إنشاءالله
سلطان_وماحنا رايحين شهر عسل أنا بقول لأبوي إن عندي أشغال ماتتأجل واتفقت معك نسافر بعدين وأنت وافقت
أمنيه_إنشاءالله
سلطان_بنسكن بفيلا هديه من الوالد كلها يومين وتجهز
أمنيه _إنشاءالله
سلطان_هذا كل اللي أنا أبيه وأنت وش تبين؟
أمنيه_أبي أفطر
سلطان_نعم!!!
أمنيه_جوعانه أبي فطور
سلطان_يعني ماعندك تعليق على الكلام اللي قلته؟
أمنيه_لا
سلطان_ماتحسين إني أظلمك؟
أمنيه بابتسامه_لا مو حاسه
سلطان قام عنها وهو يقول في نفسه(وأنت حاسه بشي من الأساس! أموت وأعرف ليش هالبرود واللامبالاه؟ يله أريح من الصياح والإزعاج لكن ليه هالإبتسامه!!) اتصل وطلب لهم الفطور...
جلسوا يفطرون وسلطان كان ياكل ويراقبها وأمنيه كعادتها كانت سرحانه في عالم ثاني ومو حاسه باللي حولها...
أمنيه_الحمدلله
سلطان_وجوعانه وجوعانه وآخرتها حبة توست وكوب حليب ماكملتيه!!
أمنيه استغربت هي نفسها ماتدري وش أكلت هو وشلون درى؟؟ (كان يراقبني!!)
أمنيه_لا خلاص خلصت
قامت عنه ودخلت الغرفه..
بعد ساعه سمعته يطق على الباب وراحت تفتح...
أمنيه_نعم
سلطان_أنا بطلع إذا أحتجتي شي دقي علي،تعرفين رقمي
أمنيه_لا
سلطان_جيبي جوالك أسجل لك الرقم
أمنيه_ماعندي جوال
سلطان_معقول!!فيه أحد اللحين ماعنده جوال
أمنيه_وليه الإستغراب أنا مو شايفه كل هالأهميه للجوال ولا عمري احتجته
سلطان_يمكن أنا طالع وماراح أتأخر

بانتظااااااار أرائكم وتوقعاااتكم

 
 

 

عرض البوم صور موزه   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 09:52 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : موزه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لتأخر ناقلة القصة يتم اكمال نقلها

**********************

::الجزء الرابع::
خلود_السلام عليكم
فرح_وعليكم السلام، حمدالله على السلامه، بدري، ويعني اللي يسافر يقفل جواله
خلود_بسم الله علي أول قولي لي وش أخبارك وش أخبار الشله شوفي أمس وصلت واليوم أول وحده كلمتها أنت عشان تدرين انك غاليه عندي
فرح_غاليه إيه صدقت، تلقينك من اللقافه ماقدرتي تصبرين تبين تعرفين وش صار بغيابك
خلود_أقول أنا غلطانه اني داقه عليك مع السلامه
فرح_بكيفك ماراح تعرفين الخبر اللي بمليون دولار
خلود_صدق فيه أخبار يله قولي بسرعه
فرح_تدرين انه فاتك نص عمرك
خلود_ليه وش صار؟
فرح_أمنيه تزوجت مليونير
خلود_لا والله مامداني قبل شهر مسافره متى تزوجت
فرح _مو هي انخطبت وتملكت وأمس كان زواجها كله في هالشهر
خلود_تتكلمين جد
فرح_إيه أكيد
خلود_غريبه وافقت مو كانت تقول لازم تكمل دراستها أول ومن وين جاها هالمليونير وليه بهالسرعه وإيش صار على سالم أقولك قولي لي السالفه من أولها لآخرها
فرح_السالفه ان وحده من زبونات أخت أمنيه أخطبتها لواحد تعرفه وأمنيه اضطرت توافق عليه عشان تفتك من سالم
خلود_يعني هي مو راضيه على هالزواج؟
فرح_لا ومستغربه وش معنى هي بالذات خطبوها وليش ماأخذ وحده يعرفها أو من مستواه وتبين الصدق معها حق شوفي وشلون مستعجلين على الزواج وهو ماطلب يشوفها ولا كلمها
خلود_ياعمري ياأمنيه كنت أتمنى تاخذ واحد يعرف قيمتها ومن يدري يمكن اللي أخذته يقدرها
فرح_إنشاءالله
خلود_تصدقين ماأدري أفرحلها أو أزعل عشانها
فرح_لاتخافين على أمنيه تعرفينها مو مهتمه بشي ومو داريه عن الدنيا مثل ماتقول دايما هي تعلمت تكيف نفسها بأي وضع

دخل سلطان وشاف أمنيه جالسه عند التلفزيون جاء وجلس جنبها إتفاجأت هي ألتفتت عليه وشافت معاه كيس رفعت نظرها له
سلطان_جبتلك جوال من اليوم ورايح بتحتاجينه
أمنيه_ماله داعي قلتلك ماأحتاجه
سلطان_وأنا قلت بتحتاجينه
مسك يدها وحط فيها الجوال
سلطان_تعرفين تستعملينه
أمنيه_إيه
لكن سلطان استمر يطالعها كانت قريبه حيل منه نفسه يعرف هالهدؤ وش وراه خصل من شعرها كانت طايحه على وجهها نظرتها عيونها أول مره ينتبه لشكلها كانت رموشها طويله وكثيفه عطرها كان هادئ يشبهها لو ماكان يحب لميس وش كان بيحس اتجاهها أتفاجأ وين راحت أفكاره هذا من أول يوم فكر كذا...
سلطان بعصبيه_قومي كلمي أهلك تطمني عليهم
أمنيه_زين فك يدي
انتبه سلطان انه للحين ماسك يدها من يوم حط فيها الجوال كان شاد عليها بقوه تركها بسرعه وقام عنها ودخل غرفته
أما أمنيه فظلت مكانها تفكر(غريبه وش صار له اليوم! أمس يصرخ علي ومايبيني واليوم يكلمني عادي وش غيره؟لايروح تفكيرك ياأمنيه بعيد أكيد بيعاملني بإحترام أنا زوجته ومو ذنبي إن كان مايبيني لكن مدري ليه أحس لو يعاملني مثل امس أريح هو نفسه مارتاح يوم شاف إنه كلمني عادي هو مايبي يخون حبيبته وأنا مو لازم أتعود على أحد أعرف إنه بيتركني صح هو أول شخص يمر بحياتي بس ضروري مايكون له أي تأثير عليها ) وراحت لغرفتها تكلم أختها..
أمنيه_السلام عليكم
أم ياسر_وعليكم السلام!أمنيه!
أمنيه_ماسرع نسيتي صوتي
أم ياسر_أهلين وش أخبارك
أمنيه_الحمدلله وش أخبارك وأخبار ابوياسر وياسر وسندس وسيف
أم ياسر_اللي يسمعك يقول لك شهر ماشفتيهم بعد أمس كنت معهم
أمنيه_والله أحس من سنه ماشفتكم
أم ياسر_المهم أنت وش أخبارك
أمنيه_تطمني أنا بخير
أم ياسر_متى بتسافرون ووين ؟
أمنيه_ماراح نسافر سلطان مشغول قوليلي سندس عندك أبي أكلمها
أم ياسر_نايمه
أمنيه_سلمي عليها أكلمها بعدين إيه صح ترى هذا جوالي سجليه عندك
أم ياسر_زين وخلينا نشوفك يله مع السلامه
أمنيه_مع السلامه
سلطان كان يفكر(جلستنا هنا مالها داعي ماأقدر أطلع وأخليها هنا ومو معقول أجلس معها كل هالوقت بنروح لفيلتنا أحسن عشان أروح لشغلي وأنا مرتاح)
فكر إنه يرسل للميس
[أهلين لميس حبيت أتطمن عليك كيف حالك اللحين بالي مشغول عليك]
أنتظر شوي بعدين جاه مسج [أنا بخير دامك معي]
طلب الغداء وراح يقول لأمنيه طق عليها الباب ولاردت طق بقوه أفتحت وهي تربط شعرها وعيونها ناعسه من النوم
أمنيه_نعم
سلطان_نعم الله عليك الغداء يالأميره النائمه
ماتدري ليه تحس انه يكلمها باستهزاء أما هو فمايدري ليه قالها كذا...وهم يتغدون
سلطان_غيرت رأيي بنروح اليوم للفيلا
هزت راسها بمعنى إيه
وكملوا الغداء وهم ساكتين بعدها راحت أمنيه تسكر شنطتها ثم راحوا لفيلتهم...
دخلت أمنيه الفيلا وهي مو مصدقه انها لحالها بتعيش بمكان هالكبر عرفها سلطان علي الخدامات وكانوا ثلاثه إضافه للطباخه طلع معها فوق عشان تشوف غرفةالنوم
سلطان_أنت نامي هنا أنا بنام بالغرفه الثانيه
وكالعاده هزت راسها بدون أي رد...
بعد يومين عرفت أمنيه ليش كان مستعجل انه يروح للفيلا عشان يفتك منها كانت تصحى تقولها الخدامه إنه طلع بدري ويرجع وقت الغداء ويتغدون وهم ساكتين إلا إذا سألها أي أسئله روتينيه أهلي اتصلوا محتاجه شي وغيره ويروح ينام والعصر يشرب الشاهي بمكتبه اللي في البيت بعدها يطلع وتنام وهو مارجع
على هالحال مر عليهم شهر خلاله زارت أمنيه أختها كم مره وهي تبين لها إنها مرتاحه بالحيل مع سلطان وأهله وكانت نص كذبه لأنها صدق ارتاحت مع أهل سلطان أمه كانت تعاملها بطيبه أما أبوه فكان يعاملها ويهتم فيها كأنها بنته وجدته تعلقت فيها أمنيه بالحيل بقى أخته اللي تسمع عنها ولاشافتها كانت مسافره مع خالتها وبناتها اللي عرفت انهن خوات سلطان بالرضاع سمعت إن دلال قريبه مره من سلطان وتسآلت إن كانت تعرف إنه مايبي هالزواج أكيد عشان كذا ماحضرت ملكته...

اليوم الجمعه وبكره كان السبت أول يوم في السنه الجديده...
في بيت أم خالد\\لأول مره وبعد إقناع طويل من خالد رضى نواف ينزل يتغدى معهم من يوم رجع وعرف خبر وفاة أبوه وهو حابس نفسه بغرفته مايطلع ولا يكلم أحد حتى قبل ثلاث أسابيع يوم بدأ يشتغل بالمستشفى مع إن نفسيته تحسنت شوي إلا إنه كان من المستشفى لغرفته حتى أهله مايجلس معهم مايقدر يتخيل البيت من غير أبوه لكن اليوم عشان يفرح أمه قرر إنه ينزل يتغدى معهم..وعلى الغداء
خالد_خير فجر ليش ماده البوز شبرين؟
فجر بملل_يعني ماتدري إن اليوم الجمعه
نواف مستغرب_وإذا الجمعه ليش تزعلين!
أم خالد_عشان بكره تبدأ الدراسه مدري ليه ماطلعت عليك شاطره
فجر_بسم الله علي تبيني أصير ممله!
خالد_انتبه يانواف ترى فجر تقريبا ماتعرفك لازم تحسن صورتك عندها
فجر_ماراح يتغير فيه شي هو دايما كذا ممل
نواف انصدم من كلامها
أم خالد_فجر وش هالكلام!
فجر_دلال اللي تقول انه وجوده ماراح يقدم ولايأخر
خالد_ههههه ياحليلك يادلال حتى نواف ماسلم منك
أم خالد_فجر أنت ماتستحين أنا أعرف شغلي معك
نواف_وهي وش ذنبها صغيره وماتعرف.. الخطأ على اللي وصلت لهالعمر وعقلها ماكبر معها
أم خالد_أنت ماتعرف دلال هي دايما تمزح وهالخبله صدقت
أم خالد طالعت فجر بنظرة تهديد عشان ماتتكلم،أما نواف فكان معصب وده يقوم عن الغداء لكن ماحب إنه يقوم وهو أول مره ينزل ياكل معهم ويعرف ان أمه بتهاوش فجر لأنها بتحطها هي السبب يكفي إنها من زمان انضربت ودلال كانت السبب تذكر ذاك اليوم اللي رجع فيه وشاف غرفته مقلوبه فوق تحت أوراقه ملخصاته كتبه كل شي على الأرض ماكان في البيت أحد يشكون انه سوى كذا غير فجر اللي كان عمرها ست سنين للحين يتذكر وشلون كانت تصيح وأمه تضربها وأخذته ذكرياته لذاك اليوم اللي طول هالسنين ماقدر ينساه يوم حفلة نجاحه من الثانويه هو وسلطان سأله عمه أبو سلطان عن سلطان وقاله إنه من شوي شافه رايح للحديقه اللي ورى البيت فطلب منه يروح يناديه نواف كان منحرج الحديقه قريبه عند مدخل الحريم وخاف إن وحده منهن تكون طالعه برى عشان كذا مشى بهدؤ عشان إذا سمع أي صوت يرجع ومثل ماتوقع سمع صوت وحده تكلم سلطان كان بيرجع لكنه سمع اسمه وسمع إن دلال هي اللي دخلت غرفته وقلبتها فوق تحت والأكثر من كل هذا سمعها وشلون خلته مثل الغبي يحبها قدام كل البنات سمع صوتها لكن ماشاف شكلها وظل صوتها وكلامها يرن في اذنه كل هالسنين

المغرب في بيت أبوسلطان\\ دلال وأمها كانوا يسولفون دلال أمس في الليل وصلت وتوها تصحى وجلست تقول لأمها عن سفرتهم بعدين سألتها
دلال_وسلطان وش أخباره مع زوجته؟
أم سلطان_والله مدري
دلال_وشلون كل هالمده مازاروكم!
أم سلطان_إلا سلطان يمر علي تقريبا كل يوم وأحيانا يجيبها عندنا لكنه ينزلها ويروح لشغله ماعمري شفتهم مع بعض وإذا سألته عن حاله يقول الحمدلله وهي باين عليها إنها مرتاحه ومبسوطه
فكرت دلال(مستحيل يكون سلطان نسى لميس واقتنع بزواجه بهالسرعه)
دلال_وزوجته كلميني عنها
أم سلطان_البنت حلوه وهاديه وأخلاقها عاليه وثقيله مو أي شي يهزها أبوك حبها بالحيل وجدتك كل ماعرفت انها عندنا على طول تجي
جتهم الخدامه_مدام السواق جاء
دلال_على وين؟
أم سلطان_جارتنا أم ابراهيم مسويه عملية الزايده وبروح أزورها
دلال_نسيت أسألك خالتي أم خالد ماسافرت
أم سلطان_لا بس فجر راحت عند عماتها أسبوعين
طلعت أم سلطان ودلال دقت على سلطان وقالت له يترك كل اللي عنده ويجي،بعد ماجاء وسلم عليها عطته تقرير مفصل عن سفرتها لين حست ان راسه انفجر
دلال_وتوته توته خلصت الحتوته،صح نسيت انتظر شوي
وراحت فوق بعد شوي نزلت ومعها كيس فيها هديه طالع في الكيس
سلطان_هذي صوغتي من السفر
دلال_لاهذي هدية الزواج
طالعها بإستغراب ولوم
سلطان_كأنك ناسيه وشلون صار هالزواج!
دلال_لكنك تزوجت
سلطان_مؤقتا لحد ماأحاول أرجع الأمور لحالها بين ابوي وابولميس،لميس يادلال ولا نسيتيها؟
دلال_وزوجتك؟
سلطان_تدري
دلال تشهق_قلت لها انك كنت تحب وحده
سلطان_قلت إني للحين أحب وحده
دلال وهي منصدمه من كلامه_وقلت لها إنك بتطلقها
سلطان انتبه لنفسه هو وش يقول وشاف نظرات دلال المصدومه ماحب يكون بعيونها ظالم وندم إنه قال لها هالكلام
سلطان_لا إلى وقتها الله يحلها
دلال_بس أنت جرحتها ياسلطان هي وش ذنبها ماعمرك سويتها أنت دايما كنت تراعي مشاعر الناس
سلطان_ماقدرت أكذب عليها كانت بتحس بعدم اهتمامي بعدين لاتزعلين عليها هي مااهتمت بالكلام اللي قلته كثر ماأنتي اهتميتي اعتقد انها بحياتها ماحست بأي مشاعر أنا أشك إنها تحس من الأساس أو فيه شي يهمها أنا تأخرت على عمر بروح له تبين شي
دلال_سلامتك
طلع سلطان و رجع يفكر بالسؤال اللي دايما يخطر على باله ليه أمنيه مو مهتمه باللي قاله وراضيه بهالحال!
أما دلال فكانت تفكر هي بعد في أمنيه تذكرت طول سفرتهم كلام خالتها ونجلاء عنها قالوا إنها مو من مستوانا وانها آخذته طمع لين قربت تكرهها من كلامهم ابتسمت يوم تذكرت نور الوحيده اللي تحب هالعروس قبل ماتشوفها ومهما كانت المهم ماتكون لميس لكن أمها تمدح في البنت وتقول إن أبوها وجدتها تعلقوا فيها بسرعه وكلام سلطان زاد فضولها ماقدرت تصبر أكثر من كذا ضروري تعرف مين تطلع أمنيه؟ وشكلها؟ وشخصيتها؟
صح إن الساعه عشر وبكره أول أيام الدراسه وأكيد تكون مشغوله لأنها تدرس بس يمكن ماهي رايحه بكره وقررت تروح تعطيها هديتها وتتعرف عليها،أخذت رقمها من أمها ودقت عليها...
دلال_السلام عليكم
أمنيه_وعليكم السلام،مين معي
دلال_أولا مبروك ثانيا أنا تقريبا نص ساعه وأكون عندك ثالثا والأهم أنا دلال أخت سلطان
أمنيه_أهلين دلال الله يبارك فيك وحياك الله
دلال_يعني مو مشغوله
أمنيه_لا أبدا أنتظرك
سكرت أمنيه وراحت تلبس وهي تفكر(باين من كلامها إنها طيبه مثل أهلها ولا طيبه مؤقته مثل أخوها اللي اللحين يستخسر الكلام فيني وإذا جلس هالكم دقيقه معي أحس انه مخنوق ومايصدق يطلع)
وصلت دلال وبعد ماسلمت عليها وعطتها هديتها جلسوا يسولفون عن كل شي وتعشوا مع بعض وبعد العشاء كملوا سوالفهم...
أمنيه_أنت تخرجتي من أي كليه؟
دلال_فنون جميله
أمنيه_يالله أحب الرسم بس ماأعرف أرسم ولاشجره
دلال_ههههه وأنتي؟
أمنيه_رياض أطفال وهذي آخر سنه
دلال_يااااه تأخرت الساعه وحده أنت بتداومين بكره
أمنيه_إيه
دلال_مافيه دراسه أول يوم لاتروحين عشان ماأحس إني سهرتك وماخليتك تنامين
أمنيه_مو كله دراسه بس من زمان عن الشله ومتفقين كلنا نروح بكره،وش رايك تجين معي بكره ماعندنا محاضرات
دلال_تصدقين فكره حلوه لأني شبعانه نوم وأكيد بمل الصبح لحالي راح أمر عليك بكره
أمنيه_بتروحين والوقت متأخر مع السواق كلمي سلطان يجي يوديك
دلال_لاشكله مشغول ولا كان
رجع للبيت بعدين الخدامه معي بس لاتعلمين سلطان
راحت دلال وطلعت أمنيه فوق ومانامت لحد ماكلمت دلال وتطمنت انها وصلت،دلال دخلت ورمت نفسها على السرير تفكر(خساره كنت أتمنى انها طلعت مثل ماقالت خالتي ونجلاء عشان ماأحس اننا ظلمناها ولاأحس بقسوة سلطان عليها لكنها طلعت غير دخلت قلبي أول ماشفتها أول مره أحس إني أرتاح مع أحد كذا مع إنها ماتشبهني بشي بالعكس هي غير عني لكن من ردها علي أحس انها فاهمتني إيه ياأمنيه بعدني ماعرفت عنك كثير والأيام بتعرفني واللي بعرفه يابيقربني منك يابيبعدني ولو نظرتي ماخابت فأنا أتوقع إننا نقرب من بعض أكثر)

::الجزء الخامس::
يوم السبت الصبح في بيت سلطان\\سلطان كان جالس في غرفة الطعام جت الخدامه وحطت الفطور وهو يفطر سمعها تنزل مع الدرج استغرب وش مصحيها دخلت عليه وتفاجأ يوم شافها لابسه تنوره جنز وبلوزه وردي كانت فاكه شعرها ومجعدته ومكياجها الوردي مخليها روعه كان شكلها غير كل يوم كان يشوفها بجلابيه خفيفه ورافعه شعرها حتى يوم كان يوديها لأهله كان يجي وهي لابسه عباياتها هذا إذا ماكان السواق هو اللي موديها كان قرب ينسى هالاحساس اللي تثيره فيه أو اللي كان يغيب عن البيت عشان يتجنبه...
أمنيه تفاجأت انه للحين فيه
أمنيه_صباح الخير
سلطان_صباح النور، وش عندك لابسه على هالصبح
أمنيه_بروح للكليه
سلطان_الكليه! أنت للحين تدرسين!!
أمنيه_مادريت إن شكلي عجوز!
سلطان ابتسم_لا مو قصدي بس توقعتك تخرجتي
أمنيه_هذي آخر سنه
سلطان_أي كليه؟
أمنيه_رياض أطفال
سلطان_وش معنى أخترتي هالقسم؟
أمنيه طالعته بنظره غريبه مافهمها_كذا
سلطان_يعني مو حب واهتمام بالأطفال
أمنيه من غير نفس_مافيه أحد يكره الأطفال
سلطان استغرب من لهجتها اللي تغيرت فجأه
دق جوالها وردت بإبتسامه أول مره يشوفها على وجهها طبعا وليه بتبسم له
أمنيه_أهلين صباح النور.......
خلاص أنا جاهزه..........
إذا وصلتي عطيني دقه وأطلع
......مع السلامه
سلطان عصب مين هذي اللي بتمرها وليه ماتروح مع السواق والخدامه مثل ماتروح معهم لأهلها ومن اللي بيوديهم وبدون لاتقوله
سلطان_مافيه روحه اليوم للكليه
أمنيه ببرود عصب سلطان زياده_وليه؟
سلطان_عشان قبل ماتتفقين مع صديقتك تمرك تعرفين إن عندك زوج تسألينه قبل
أمنيه_ زوجي! اللي توه يعرف إني للحين أدرس! زوجي اللي أنتظرته أمس للساعه ثلاث عشان أقوله إن أخته زارتني ولكنه ماجاء!زوجي اللي لو كان انتظر شوي كان قلتله إن دلال هي اللي بتمرني وتروح معي للكليه!بس ماكنت أظن هالشيء يهمه أو يفرق معه
دقت دلال
أمنيه_اللحين تسمح لي أروح؟
طالعها سلطان ويوم ما رد عليها تركته وطلعت
سلطان غمض عيونه(يالله لو هي كلمتين معها أحس اني متضايق وتعبان كأن لي ساعات وأنا أكلمها) تذكر شكلها تغير لهجتها معه فجأه تكرهه؟أو مو هامها؟أو وش شعورها اتجاهه؟واللي محيره ليه رضت بهالوضع؟
(دلال أمس كانت هنا! جتها بعد ماطلعت منها كان الوقت متأخر! وليه تروح معها الجامعه وهي توها عارفتها!)

في السياره أمنيه كانت تفكر باللي قال لها سلطان(والله مغرور اللحين بعد الكلام اللي قاله لي ليلة زواجي بدون لايهتم بمشاعري وله شهر مايكلمني يجي اليوم ويسولف عادي بأي قسم؟ليه أخترتيه؟وأنا كلي مو هامته وليت لو جاوبت يعجبه مثل يوم كنا في الفندق يوم عطاني الجوال ماحبيت أقوم عنه بسرعه عشان ماأجرحه آخرتها يعصب علي كأني أنا اللي راميه نفسي عليه! لا الأريح لي وله إننا مانتكلم مع بعض أبدا كذا،أحسن)قالت آخر كلمه بصوت عالي وبعصبيه من غير ماتحس
دلال_ياساتر ليه معصبه على هالصبح؟
أمنيه_على ناس عجزت أفهم وش يبون
دلال_سلطان؟
أمنيه_وليه توقعتيه سلطان؟
دلال_يعني من بتشوفين بهالصبح غير سلطان لمحت سيارته
أمنيه_عصب على باله بروح مع وحده من صديقاتي
دلال_يمكن يغار
أمنيه ماردت عليها وتسآلت معقوله دلال ماتعرف عن سالفة اللي يحبها!
وصلوا الكليه وراحوا للشله اللي كانت عشر بنات أول ماشافوا أمنيه بدوا يزغرطون
أمنيه_بس فضحتوني بتخلوني أحس إني تزوجت صدق
فرح_أجل أنت متزوجه تمثيل ماعرفتينا
أمنيه_دلال حماتي أخت سلطان
بعد ماسلموا عليها البنات جلسوا يسولفون ويضحكون
عبير_اللحين أمنيه اتزوجت وخلود ورنا تملكوا ومها انخطبت وأنا للحين ماشفت ظل رجل عند الباب والله شكلي بأعنس
رنا_لاتزعلين دلال أكبر منك ومو مخطوبه
دلال_لا حبيبتي أنا عريسي موجود متى ما نويت أتزوجه قلت لأمه تعالي اخطبيني
عبير_ياسلام أنت اللي بتقولين لها تجي تخطبك
دلال_طبعا العريس مايفوت
أمنيه_ومين سعيد الحظ؟
دلال_واحد فيه كل المواصفات رجل أعمال وقلبه طيب ووسيم وشخصيه كل شي تتمنونه فيه بس له عيب وحيد
عبير_بعد كل هالمواصفات مابقاله عيوب
دلال_لا عيبه أخوه
ضحكوا عليها البنات
عبير_ولا يهمك أنا أتزوج أخوه وأريحك منه
دلال_لا الله لايبليك ذاك البلا
أمنيه_أنت صادقه أو تمزحين عن مين تتكلمين؟
دلال_عن بطلي اللي كان يدافع عني أيام الطفوله عن خلوووودي
أمنيه_ولد أم خالد!
دلال_ إيه نعم وفيه غيره
أمنيه_بس هو ماعنده أخو غير الدكتور أظن اسمه نواف
عبير_ياسلام دكتور تكفين دلال أبيه
دلال_أقولك هذا آفه تقولين أبيه
أمنيه_لكن خالتي وعمي يمدحون فيه
دلال_أوووف اتركونا منه هذا اللي ناقص أسولف عنه سكروا الموضوع ترى من جد أكرهه
البنات يوم شافوا دلال عصبت ماحبوا يضايقونها وغيروا السالفه...
رجعوا من الكليه وهم في الطريق
امنيه-دلال انت صدق تحبين خالد؟؟
دلال- لا امزح انا من كنت صغيره وانا اقوله ترى اذا كبرت باتزوجك وهو يقول الله يعينني بس انا وحتى سلطان نعتبره اخونا الكبير انا للحين ماستحي اكلمه واسلم عليه
امنيه-شكل علاقتكم بام خالد وعيالها قويه
دلال-نعتبر اهل او اكثر
امنيه-ونواف صدق تكرهينه ولا مزح بعد
دلال-لاهذا عاد صدق حرام عليك مايكفي هالشمس والحر بعد تبينا نتكلم عنه
امنيه حست ان دلال ماتبي تعلمها ليش تكرهه اكيد لسى ماوثقت فيها عشان تقولها اسرارها,,وصلت امنيه للبيت والخدامه قالت إن سلطان اتصل وقال ماراح يجي على الغداء،تغدت أمنيه ونامت ويوم قامت العصر راحت لأختها ولا رجعت للبيت إلا بعد المغرب راحت لغرفتها وبدلت ملابسها ولبست برمودا ورديه وبلوزه بيضاء وفيهارسمات بالوردي وبعد العشاء وكالعاده طلعت في الحديقه كانت الساعه 11وهي ماتنام إلا 12 ولاتدري سلطان متى يرجع؟
لكن سلطان اليوم رجع بدري كان يبي يكلمها دخل البيت ولقاه فاضي توقع إنها نامت راح للمطبخ وشاف الخدامه...
سلطان_المدام نامت؟
الخدامه_لا في الحديقه
أمنيه كانت جالسه على العشب وتاركه الكراسي وتكلم دلال جاء سلطان وهي كانت معطيته ظهرها ولاشافته
أمنيه_هههههه تسوينها ماأستغرب
سلطان سرح في شعرها الأسود اللي أنتثر على ظهرها وغطى أكتافها في حياته ماشاف مثل سواد شعرها وكثافته ونعومته
سلطان_مساء الخير
شهقت أمنيه وطاح الجوال من يدها وفزت بسرعه ماكانت مستوعبه مين صاحب الصوت ولا توقعت إنه يجي بدري ألتفتت عليه وطاح شعرها غطى نص ملامحها وقفت تطالعه وعيونها مفتوحه على آخرها كان قلبها بيوقف
أما سلطان يوم شافها قلبه بدأ يدق بقوه كانت عيونه ثابته على ملامحها شعرها انتبه للبسها وعرف انها ماتلبس ذيك الجلابيات إلا عشانه موجود انحرجت أمنيه من نظراته
أمنيه_مما..ما.توقعتك تجي-شهقت-دلال
أمنيه أخذت جوالها من على الأرض وكلمت دلال اللي انهبلت ماعرفت وش صارلها
أمنيه_ألو دلال
دلال_زين تذكرتيني!خوفتيني وش صار فيك؟
أمنيه_ماصار شي بس.. سلطان.. لقيته فجأه وراي..و
دلال_ههههه وكل هذا تستوعبين الموقف! زين مع السلامه
أمنيه_مع السلامه
سلطان كان للحين واقف بمكانه ويطالعها...
أمنيه_وش فيك؟
سلطان_ مافيني شي بس جيت بدري أبي أتكلم معك
أمنيه فكرت(معقوله بيطلقني!يمكن رجعت علاقة أبوها وعمي)
أمنيه_خلاص روح بدل ملابسك وأنا انتظرك هنا، تعشيت؟
سلطان_إيه، ببدل وأجيك
راح سلطان وأمنيه تذكرت لبسها انحرجت إنه شافها كذا فكرت تروح تغير ملابسها بس حست إنها مالها داعي هو شافها وخلاص، رجع سلطان وجلس على الكرسي وأمنيه جالسه على الأرض
سلطان_تعالي أجلسي
أمنيه_هذا أنا جالسه
سلطان_ياتجين تجلسين على الكرسي يا أنا أجلس على الأرض
الكرسي الثاني كان قريب منه تخيلته يكلمها وهو بهالقرب منها!!
أمنيه_أنا أحب أجلس على الأرض
سلطان عرف إنها ماتبي تقرب منه لأنه انتبه عليها يوم تطالع الكرسي القريب منه وتكشر
حب يقهرها على الأقل يرد على الطريقه اللي كلمته فيها الصبح فقام وجلس قريب منها نزلت عيونها وبدت تلعب بشعرها...
أمنيه_وش الكلام اللي تبي تقوله؟
سلطان_فيه سؤال محيرني لكن أتمنى إنك تجاوبيني بصراحه
أمنيه_وش السؤال؟
سلطان_أنت مغصوبه على الزواج؟
أمنيه_لا
سلطان_كنت تحبين أحد؟
أمنيه رفعت راسها وطالعته بحقد لكن فجأه راحت هالنظره ورجع البرود وابتسمت
أمنيه_وإذا كنت أحب واحد ناوي تخطبه لي بعد ماتطلقني
سلطان عصب عليها ومسكها مع يدها بقوه وقف ووقفها معه كان قريب منها بالحيل وحست من صوت أنفاسه إنه قهرته لكن يستاهل مثل ماجرحها لازم تجرحه
سلطان_وش قلتي؟؟
أمنيه رفعت عيونها له بتحد مع إنها كانت ميته خوف
أمنيه_اللي سمعته
سلطان_مسكها بقوه مع كل يدينها لين حس ان عظامه بتتكسر
سلطان_جاوبيني إيه أو لا
أمنيه صرخت_لالا
تركها وطاحت على الأرض توقعها تصيح لكنها رفعت عيونها له بذيك النظره البارده اللي يكرهها
سلطان_ليش وافقت على الزواج؟؟
أمنيه_وليه أرفض مو أنت لقطه لوحده مثلي
نزل سلطان ومسكها مع يدها وقومها سحبها وجلسها على الكرسي وجلس قبالها
سلطان_أمنيه جاوبيني بصراحه أنا جيت اليوم بدري عشان أعرف وأرتاح من الحيره أنت ليش مو هامك اللي قلته والوضع اللي حطيتك فيه ياإما انك تحبين أحد وارتحتي اني بأطلقك أو إن كل اللي همك الفلوس
أمنيه_بس هذي اقتراحاتك ولافيه شي ثاني وأنت ترشح أي سبب؟
سلطان_أنا أبي أعرف السبب اللي عندك وماراح أتركك الليله لين ما أعرفه
أمنيه_تطمن على كرامتك وعلى فلوسك اللي خلاني أوافق عليك مو من الأسباب اللي قلتها ولا يهمك تعرفه
سلطان_قلتلك إني بأعرفه اليوم يعني بأعرفه وكان ما عندك شي خايفه منه ليه ماتقولين لي
أمنيه_لأن كان عندي خيارين لازم أختار واحد منهم واخترتك أنت
سلطان_آآه وممكن أعرف من الخيار الثاني؟وليه كان ضروري تختارين واحد مننا
أمنيه_سالم ولد جيراننا كان له فلوس عند أبوياسر وطلبني للزواج مقابل هالفلوس ولا بيسجن أبوياسر لأنه ماكان معه المبلغ اللي طالبه سالم ويوم خطبتني أنا رجعت له فلوسه من مهري وأظن هالشيء مايضايقك واللحين أرتحت؟
سلطان_لا أبي أعرف ليه ماكنتي تبين سالم وليه اخترتي أحد ماتعرفينه عليه
أمنيه_لأن الكل يعرف إنه راعي سفر وبنات
سلطان_لكن أنت كان كل اللي يهمك من الزواج تسديد دين زوج أختك وسددتيه من مهرك ليش للحين قابله على نفسك هالوضع؟
أمنيه_أنا عارفه إنك بتطلقني لكن إني أرجع مطلقه بعد أيام من زواجي ماشوف إن أختي وزوجها يستاهلون اني أسويها فيهم مثل ماأنت وافقت على هالزواج خايف على أبوك أنا بعد باستمر فيه لأن عندي أهل أخاف على زعلهم
سلطان_تضحين بنفسك عشان أختك ليه ماعندك أحلام مثل باقي البنات ماتفكرين انك تتزوجين عشان تبنين حياة خاصه فيك بدال ما أنت جالسه عندهم؟
أمنيه_أعتقد هالسؤال أقدر ماأجاوب عليه بعد إذنك يعني لأنه مايخصك لامن قريب ولا بعيد،إذا خلص الإستجواب أقدر أروح أنام؟
سلطان_أمنيه أنااا...
أمنيه قامت ومشت عنه لكنها وقفت بدون ماتلتفت عليه
أمنيه_تدري ياسلطان إنه رغم قساوة الكلام اللي قلته لي ليلة الزواج إلا إني عذرتك ولا لحظه لمتك عليه لكن الليله هذي بس حسيت إني أكرهك
وراحت تركض لغرفتها
سلطان بدأ يراجع الكلام اللي قاله لها عرف إنه غلطان لكن كان لازم يعرف ليه وافقت بس كان يقدر يسألها بطريقه أحسن من كذا طلع جواله وبدأ يقرأ رسايل لميس طول الفتره اللي راحت لكن هالمره الرسايل ماطلعته من حالته (كل شي مع لميس سهل رغم كل اللي صار ليه مع أمنيه كل شي يتعقد معقوله احساسي بالذنب هو اللي مو مخليني أقدر أتكلم معها بشكل طبيعي وحنا أصلا نقدر نتكلم طبيعي وحنا بوضع مو طبيعي)
من بكره على الفطور انتظرها لكنها مانزلت ويوم تأخرت عرف إنها ماراح تروح للكليه راح للشركه وأمنيه كانت واقفه عند الشباك شافته وهو يطلع
تحملني وأنا اللي..
من خطاك ما وسعني بال~
وأجاملك وأنا جرحي..
على أطراف الهوى خافي~
كتمت الجرح ياقلبي..
وصبرت على الغربال~
ودي لو يوم أرتاح..
كافي من الجرح كافي~
ألا ياعين لا تبكين..
على منهو علي يختال~
حسافه دمعك الوافي..
تهلينه على جافي~

رجع سلطان على وقت الغداء ولاشافها راح لغرفتها وطق الباب فتحت أمنيه الباب وتفاجأت يوم شافته
أمنيه_نعم
سلطان_ماتبين تتغدين؟
أمنيه_تغديت
سلطان_أمنيه أنا آسف على الكلام اللي قلته أمس
أمنيه_سلطان روح أتغدى
سلطان_مو قبل ماتقولين إنك سامحتيني
أمنيه_مو بهالسهوله أنسى اللي قلته لي
سلطان_تصدقيني لو قلت لك إني ماعمري فكرت باللي قلته وانه خطر على بالي لحظتها
أمنيه_سلطان أنت وش تبي مني؟
سلطان_أمنيه أنا بحياتي ماجرحت أحد عشان كذا أنا حاس بالذنب على الوضع اللي حطيتك فيه أنت ماتكلمتي ماصحتي ولا شكيتي وهالسكوت خنقني زياده ماأقدر أكلمك عادي وأنا عارف إني ظالمك وأنت مالك ذنب يمكن لهالسبب كنت أدور فيك غلط حتى أريح ضميري وأحس إنك مستفيده من هالوضع لكن مالقيت،فاهمتني؟
أمنيه_صدقني ياسلطان أنا مو مهتمه لهالوضع اللي أنا فيه أنا مو حاسه إنك ظالمني أنا بحياتي ماعرفت الفرحه عشان أقول إني فقدتها ولاعرفت الأمن والحنان حتى أفقدهم عمري ماحلمت بالحب لأني مابيوم شفته كل هالأشياء ماحتجتها بحياتي وعشت من غيرها وعارفه إني بأكمل حياتي بدونها لاتشغل تفكيرك فيني أنا هنا أو يوم كنت في بيت أختي وحتى إذا رجعتله بعد ماتطلقني كله عندي عادي مافيه شيء يفرح ولا فيه شيء يزعل ولابكسب ولا بأخسر كل اللي أتمناه منك ياسلطان تعاملني بإحترام الأيام اللي بنعيشها مع بعض
تركها سلطان وراح لغرفته كان يحسب بإعتذاره بيرتاح ماعرف إنه بيرجع بذنب أكبر على بالها إنها بكلامها ريحته ماتدري إنها زادت النار اللي في قلبه(ليه من كل البنات ماختاروا لي غيرك بس لو ماكنت أخذتها أنا كان بياخذها واحد مايستاهلها بعد يمكن حالها معي أرحم على الأقل إذا طلقتها تكمل حياتها أحسن ماتعيش مع أحد مايقدرها ولا ليه فضلتني عليه)
طلع العصر وقبل يروح للشركه
مر يسلم على أمه وراح لغرفة دلال عشان يسلم عليها
دلال_سلطان!!
وقامت تسلم عليه
سلطان_قلت أصير أحسن من اللي تمر البيت ولا تنزل تسلم
دلال_حرام عليك والله كنت متأخره على أمنيه،صح هي جايه معك؟
سلطان_لا،قولي لي أنت وش قصتك مع أمنيه اللي يشوفكم يقول من زمان تعرفون بعض مو قبل أمس عارفتها!
دلال_أنت متضايق إني أكلمها؟
سلطان_لا مستغرب وأسأل لأني ماتوقعت انكم تنسجمون مع بعض وبهالسرعه بعد
دلال_صح حنا مانشبه بعض أبد لكن تصدق إننا نفهم على بعض بسرعه بعدين أمنيه تدخل القلب بسرعه
سلطان_ماقالت لك شي عني
دلال_لا
سلطان_لميس وش أخبارك معها؟
دلال_ماكلمتها أنت ناسي ان أبوي حلف مانكلمهم
سلطان_نجلاء ماقالت شي عنها وأنتم مسافرين
دلال_تكلمها بس ماسألت
سلطان_وهي ماقالت شي عنها
دلال_بصراحه قالت لكن اعذرني ياسلطان ماقدر أكلم أمنيه ومن وراها أوصلك رسايل من لميس تقدر تسأل
نجلاء إذا بغيت تعرف شي
سلطان_بيومين عرفتيها وصارت عندك أهم مني
دلال_سلطان وش هالكلام! أنت اخوي الوحيد ومافيه أحد أهم منك لكن قول لي بصراحه أنت مو حاس إن أمنيه مظلومه باللي صار لها
سلطان يتنهد_عارف إني ظالمها لكن مو بيدي
دلال_سلطان أنت طول عمرك طيب وماتظلم أحد أنا أبيك تراعي مشاعر أمنيه مين عارف كم بيطول الوقت لين ترجع علاقتنا مع أهل لميس مو معقول كل هالوقت تحسس أمنيه إنك ماتبيها قرب منها أكثر يمكن.....
سلطان_يمكن أيش يادلال؟ أحبها! أنا مستحيل أنسى لميس أو أتخلى عنها أنا ما أكره أمنيه القدر جمعنا مع بعض وانظلمنا قلتلك هي مو مهتمه إني ما أحبها وأنا ماأقدر أحبها وكذا حنا متفاهمين وكل واحد راضي بحاله،مع السلامه
دلال بدت تفكر(غريبه أمنيه وشلون عادي عندها زوجها يحب وحده ثانيه نفسي أعرف وش شعورها الحقيقي ماسألت نفسها لو سلطان قدر يتزوج لميس وش بيصير لها معقوله يطلقها! وهو معقوله لميس وأبوها يوافقون عليه وهو متزوج!) عصبت دلال من اللي وصلت له مع إنها ماعرفت أمنيه إلا من يومين بس عرفت
إنها ماتستاهل اللي بيصير فيها وحست إن سلطان بعد طلع زعلان منها،اتصلت تشوف أخبار فجر مع المتوسطه مو ناقصها بعد فجر تزعل عليها لكن الصوت اللي رد عليها ما كان خالد وأعرفت انه أكيد نواف وكأنها ناقصه تسمع صوته...
نواف_نعم
دلال_روح نادي لي فجر
نواف_الناس تقول السلام عليكم أول
دلال_وأنا مابي أسلم عليك غصب ناقص تقول لي أسأل عن أخبارك بعد
نواف_لا تكفين لاتسلمين ولاتسألين شوي شوي على نفسك لاتحترقين
وترك السماعه وراح ينادي فجر،دلال كان صوتها ناعم وصغير عشان كذا حسبها وحده من صديقات أخته بالمدرسه
جت فجر وردت ونواف كان واقف بعيد عنها
فجر صرخت_دلال حمد الله على السلامه لو إني زعلانه أمي تقول وصلتم الخميس ولا تكلميني إلا الأحد!
نواف يوم سمع اسمها(دلال! بنت عمي أبوسلطان! أكيد عرفتني باين من اللهجه اللي
كلمتني فيها عمرها ماتكبر هالبنت ولاتتعدل..ماأطيقها)

::الجزء السادس::
سلطان طلع من بيت أهله وفكر يروح بيت خالته اللي هي أمه من الرضاع،دخل سلطان وسلم على خالته ونجلاء
سلطان_وين نور؟
نجلاء_اللحين أدق عليها وأقول لها انك فيه
أم ندى_وش اخبارك ياولدي مع هاللي آخذها
سلطان-الحمد لله
ام ندى-والله انا للحين ماني قادره ابلع هالزواج الله يسامحك يا ام خالد على كثر بنات الناس
مالقت غير هذي تبليك فيها
سلطان عصب من كلام خالته صح هو مايبي امنيه لكنها زوجته واللي يسبها كأنه يسبه
سلطان-يمه لاتنسين انها زوجتي واذا تكلمتي عليها كأنك تتكلمين علي
ام ندى-اعذرني ياولدي بس انت عارف رايي فيها وفي هالزواج بس عشان خاطرك باسكت واقوم اجيبلك القهوه
نجلاء-والله وصرت ماترضى عليها ياسلطان!!!
سلطان خاف ان نجلاء توصل كلامه للميس
سلطان-نجلاء انت ودلال بالذات عارفين انه مايهمني الا لميس بس مو حلوه اتكلم او اسمح لاحد انه يتكلم عنها
وهي زوجتي وانا ساكت اللي يمسها يمسني طول ماهي في بيتي
نجلاء بفرح-يعني بتطلقها؟؟
سلطان-بحاول ارجع العلاقه بين ابوي وابو لميس بعدها ادور لابوي اي سبب واطلقها لكن هالكلام مابي احد
يعرفه ولا دلال
نجلاء باستغراب-ليه دلال ماتعرف!!
سلطان-لان دلال راحمه امنيه وحاسه اننا ظلمناها ولا حبيت اقولها اني بطلقها هي تفاجأت من قسوتي
يوم عرفت اني قلت لامنيه اني احب وحده ثانيه
نجلاء-وانت قلت لزوجتك كذا!!!
سلطان-ايه
نجلاء-وش قالت؟؟
سلطان-عادي ماهتمت كثير
نجلاء-طبعا لانها ماخذتك طمع
سلطان-نجلاء وش قلت لك انا دامها زوجتي ما ارضى احد يتكلم عليها
دخلت عليهم نور وهي طايره من الفرحه وسلمت على سلطان وبدت تتلفت
سلطان-وش تدورين؟؟
نور-وين العروس!!!
سلطان-اي عروس!!
نور-زوجتك امنيه اموت واشوفها
سلطان-بتشوفينها الخميس امي بتسوي حفله يوم الخميس بالمزرعه عشان تتعرفون
عليها وتتعرف هي على العائله
نور-يووووه باصبر لين يوم الخميس
نجلاء-وليه كل ها لحماس مين بتشوفين يعني
طالعها سلطان لكن جوالها دق وراحت تكلم
نور-قولي سلطان حلوه امنيه
سلطان-يوم الخميس تشوفينها وتعرفين
نور-لاعطني تفاصيل ولا ترى باروح معك اللحين اشوفها
سلطان-ليه ماعندك دراسه بكره؟اقول انتبهي اول ثانوي صعبه مو مثل المتوسطه
نور-شوف اللي يصرف علشان ماروح معه
سلطان-ههههههه
نور-يله عاد قولي حلوه
سلطان-ايه حلوه
نور-وشعرها كيف شكله؟
سلطان-طويل لونه اسود مثل الكحل
نور-وملامحها كيف؟
سلطان سرح وتخيلها قدامه-مدري وشلون اوصفها تجذبك ملامحها خاصه عيونها ونظراتها فيه بملامحها شي غامض يغريك تكتشفينه
نور-يالله يعني تنفع بطلة روايه
سلطان رجع لنفسه-انت للحين تقرين هالروايات؟؟
رجعت خالته واسكتت نور لان امها بتعصب اذا سولفت عن زوجة سلطان لكن
نور عرفت اللي تبي اهم شي طلعت حلوه حتى سلطان كان سرحان وهو يوصفها
يعني بيحبها غصب ولا طيب بيحبها...

رجع سلطان البيت ومالقى امنيه قال يمكن نامت من بكره الصبح شافها
داخله عليه وهو يفطر
امنيه-صباح الخير
سلطان-صباح النور,,امي ماتصلت عليك امس
امنيه-لا ليش
سلطان-كنت عندها امس وقالت انها بتسوي لك حفله يوم الخميس عشان تتعرفين على
اهلنا
امنيه سرحت تفكر بالناس اللي جايين يشوفون زوجة سلطان واللي اكيد عارفين
مين هي ووش مستواها بالنسبه لهم تخيلت شكلها والانظار عليها وهي متأكده
انهم بينتقدونها اذا كان عمها ابوسلطان وخالتها وجدته طيبين اكيد مو كل
الناس مثلهم ودلال بتكون معها ولا تلهى مع معارفها يمكن زارتها وراحت
معها من باب الفضول او الملل معقوله تكون دلال كذا ولا هي ظالمتها
سلطان-انا نفسي اعرف انت تسرحين وين
رفعت عيونها له تطالعه وتفكر هذا زوجها اللي عمرها مافكرت فيه وكل مايطري
على بالها تحاول تنساه هي ماتعرف عنه شي وش يحب وش يكره مين يكون سلطان يعجبها او لا
سلطان ارتبك يوم شافها وشلون تطالعه مايدري وش تفكر فيه كانت نظرتها
مركزه عليه لكنها نظره حايره كأنها تدور على شي فيه
سلطان-امنيه وش فيك؟!
امنيه وكأنها تكلم نفسها-اشوفك احاول اعرف مين يكون زوجي
سلطان-بدري!!توك بتشوفين اللحين
امنيه-لا بس احاول اقيم نفسي قدامك واعرف اذا الناس بيستكثرونك علي
سلطان-مااعتقد يهمك رأي الناس فيك
امنيه-طبعا مايهمني لكني راح اشوف هالراي بعيونهم ويمكن اسمعه في كلامهم
وباكون مضطره اني اتحمله واتعامل معه,,مع السلامه تاخرت
سلطان-وين؟ ماافطرتي!!
امنيه-مو مهم افطر في الكليه
راحت امنيه وسلطان يفكر(هالبنت مو عاديه كل ما اجلس معها تطلع لي بشكل
غير انا اللي نفسي اعرف مين تكونين ياامنيه ووش نقطة ضعفك اللي تطلعك
من هالبرود وكيف هي الحياة اللي عشتيها وخلتك كذا)

في بيت ام خالد وقت المغرب\\\ ام سلطان ودلال عند المدخل..
ام سلطان-ام خالد عندها احد
الخدامه-فيه ام عبدالله
دلال- فيه احد من العيال
الخدامه-لا كلهم طلعوا
دلال-فجر وين؟
الخدامه-في غرفتها اللحين اناديها
دلال-لا لاتنادينها انا رايحه لها
ام سلطان-سلمي على خالتك اول
دلال-زين باروح انادي فجر واجي اسلم عليها
راحت دلال لغرفة فجر وطقت الباب
فجر-ادخل
دخلت دلال وتفاجأت فيها فجر
فجر-دلووووول!!
دلال-وش فيك كأن لك سنه مو شايفتني
فجر-والله احسها سنين
دلال-ياحياتي يافجوره عشان هالكلام ابطلعك اليوم مشوار يحبه قلبك
فجر-امي ماراح ترضى عشان بكره دراسه
دلال-مايهمك خلي خالتي علي,,الا قولي لي مين اللي عند خالتي الخدامه قالت
ام عبدالله بس وانا ماره من عند المجلس سمعت صوت بنت
فجر-هذي اكيد زهور
دلال- مين زهور؟؟
فجر-ماتعرفين زهور صار لها سبع شهور عايشه مع ام عبدالله
دلال-من زوجات عيالها؟
فجر-لا هذي بنت ولد عم ابوعبدالله
دلال-وليه جالسه عندهم؟؟
فجر-هي من قريه وما كان عندها غير امها وابوها وتوفوا بحادث سياره ومالها
اقارب غير ولد عم ابوها اللي هو ابوعبدالله وهو جابها تعيش معهم
دلال-يالله مسكينه
فجر بحزن-تدرين يادلال اني ارحمها كثير انا يوم توفى ابوي احس اني خسرت كل
شي وانا عندي امي واخواني وشلون تحس هي
دلال-الله كريم والحمدلله انها على الاقل لقت احد تجلس عنده ام عبدالله بعد ماتزوجوا
عيالها الثلاثه فضى عليها البيت واكيد بتفرح انه جاء احد يملي عليها البيت
فجر-ياحليلك يادلال وكأنك ماتعرفين ام عبدالله هي صح مو شريره لكن عيالها
ماكانت تدري عنهم ولاتهتم فيهم وهي من بيت الى بيت تبينها تدري عن هالمسكينه
انت لو تشوفين لبسها تدرين ان ام عبدالله عمرها ماودتها للسوق كل لبسها
تنانير سوداء وبلايز واسعه وطويله وكأنها تفصيل كلها الوان غامقه يكفي انها تلف على شعرها طرحه تخيلي!!
دلال-ولايهمك وش رايك نقولها تروح معنا السوق
فجر-وحنا بنروح السوق؟
دلال-ايه ناقصني كم غرض عشان حفلة يوم الخميس
فجر-اي حفله؟؟
دلال-الحفله اللي بتشوفين فيها زوجة سلطان
فجر-يالله نفسي اشوف بديلة لميس
دلال-يالله خلينا نروح نقول لخالتي اننا راحين
طعت فجر ودلال من الغرفه وهم يمشون بالممر سمعت فجر صوت التلفزيون العالي من
غرفه كان بابها مفتوح نصه
فجر-انتظري اسكر التلفزيون هذا نواف كالعاده طلع وخلاه مفتوح
دلال(لايكون على كثر عيوبه مايسمع بعد)جاها فضول تعرف شكل غرفته وتشوف
اذا كان ذوقه تغير او تعدل ودخلت ورى فجر,,شافت غرفته قمه في الاناقه والترتيب(هو كان مسافر اكيد هذا ذوق خالد)والتفتت على جدار كان من اوله
لآخره كله رفوف مليانه كتب(ايه هذا اللي يخصك من هالغرفه هالكتب اللي
تعيش عليهن اووف مادري وشلون يتحملهن منظرهن يجيب الاكتئاب يالله لو اسوي فيهن اللي سويته من سنين)كملت جولتها بغرفته وشافت على الجدار عند التسريحه
ورقه صفراء قديمه مرسوم فيها بنت لابسه بنطلون وشعرها منفوش وطاير
دلال-هههههه الله عليك يافجر صدق هديه روعه لكن ياخسارة دروس الرسم
اللي كنت اعطيها لك مافادتك كنت اظنك ترسمين احلى من كذا
فجر-هذي مو رسمتي نواف اللي راسمها من قبل ما يسافر وللحين محتفظ فيها
دلال-لاتقولين اكيد هذي فتاة احلامه تصدقين لايقين على بعض
فجر-لا مو فتاة احلامه الا عدوته حتى انه مسميها الجنيه تدرين كنت احسبه
يمزح لكنه مره قال لي ان هذي الجنيه ادخلت غرفته ولعبت باوراقه وكتبه
وبدال ماتستحي من اللي سوته راحت تفتخر فيه وانا كرهتها لانه يقول
ان امي ضربتني على بالها اني انا اللي خربت الغرفه
دلال-وانت مصدقه هالتخاريف الظاهر اخوك جن وقعد
وهم نازلين دلال كانت تفكر(معقوله يقصدني؟معقوله كان يعرف انه انا اللي سويت كذا؟وشلون ونا ماقلت لاحد غير سلطان ومستحيل يقول له!يمكن شافني
ذاك اليوم وانا اطلع من غرفته ولا الخدامه وقالت له!لكن هو وشلون يسمح
لنفسه يرسمني بهالطريقه لو ماكانت فجر معي كان قطعت الورقه)
دخلوا المجلس وسلمت دلال عليهم وتسأل عن اخبارهم ويسألونها عن خالتها وعن
السفر لكن زهور كانت بعالم ثاني(واخيرا شفتك يادلال كان نفسي اشوف اللي دايما ام خالد تجيب طاريها واللي فجر ماتتكلم الا عنها ياخوفي من اهميتك بهالبيت)
زهور كانت تحب خالد تعرف ان هالحب من طرف واحد لكن هالحب هو الشيء الوحيد اللي مالي قلبها وحياتها من بعد ابوها وامها تذكرت يوم شافته في عزاء ابوه
كانت راجعه للبيت يوم شافت ان ام عبدالله ناويه تجلس لنهاية العزاء اما هي فما قدرت تتحمل اكثر كل شي ذكرها بوفاة اهلها كانت تبي ترجع للبيت وتطلع الدموع اللي احرقت عيونها وهي تمشي سمعت فجر تصيح لحالها في الحديقه كانت بتروح لها لكن سمعت عندها صوت رجل طلت عليهم من ورى الجدار مو من عادتها انها تتسمع على احد لكن صوته شدها تعرف مين هالشخص شافت خالد وهو يضم فجر وسمعته يواسيها ويطلب منها تكون قويه كان يتكلم ويتكلم وزهور سرحانه معه ماتدري ليه حست كأن الكلام موجه لها يمكن لانها تمنت يوم وفاة اهلها ان احد يوقف بجنبها ويواسيها ويقويها بمثل هالكلام مسحت فجر دموعها ودخلت تصلي وتدعي لابوها بالرحمه مثل ماقالها خالد كانت زهور بتروح لكنها شافته وشلون تخلى عن كل القوه اللي كان متمسك فيها قدام اخته شافت انهياره حست بالقهر والحرمان بدموعه مافيه احد مثلها بيفهم احساسه لانها مرت فيه بكت معه بصمت ومن يومها بدأ اهتمامها فيه يزيد كان اول شخص غير اهلها تهتم فيه كانت مخلصه ثانوي بس مادخلت جامعه لان مافيه جامعه قريبه لقريتهم عشان كذا اشغلت كل وقتها بخالد شباك غرفتها كان يطل على باب شارعهم كانت تصحى الصبح تشوفه وهو رايح للشركه ولاتنام لين ماتشوفه رجع كانت تاخذ اخباره من ام خالد اذا راحت مع ام عبدالله عندهم لكن اللي خوفها اسم دلال اللي ماينقطع من البيت انتبهت لكلامهم ورجعت تشوف دلال...
دلال-لو اعرف ان فجر بتفقدني هالكثر كان غبت عنها من زمان عشان اعرف وش كثر تحبني
ام خالد-مو بس فجر كلنا فقدناك حتى خالد اللي مايجلس في البيت ولا ينتبه لشيء سأل عنك يقول من زمان ماتصلت
كتمت زهور شهقه كانت بتطلع منها(اللحين فهمت انا ليش مو مرتاحه لطاريك في هالبيت يادلال هذا اللي كنت خايفه منه طبعا انت انسب وحده تفكر فيها ام خالد لولدها,والله اني غبيه حتى لو ماكنت انت بتكون وحده غيرك ام خالد علاقاتها كثيره ويوم بتزوج ولدها بتدور على وحده تستاهله متعلمه انيقه ومن عايله معروفه تفيده ولا عمرها بتفكر فيني ولا حتى باخطر في بالها وحده ماكملت تعليمها ومن قريه ومالها اهل وحتى اللبس ماعرف البس)
دلال-زهور وين رحتي اكلمك؟
زهور وهي حاسه انها بتختنق-لاتعبانه شوي
دلال-انا وفجر رايحين السوق وش رايك تجين معنا
زهور-لا ما اقدر احس اني تعبانه
دلال-على راحتك وماتشوفين شر,,يله يافجر
ام عبدالله-وش فيك يازهور توك مافيك الا العافيه
زهور-مادري ياخاله حسيت بتعب فجأه
وكان هذا باين من ملامحها اللي تبدلت فجأه
ام خالد-نوديك للمستشفى؟
زهور-لا ماله داعي انا باروح البيت ارتاح
ام عبدالله-خلي الخدامه تروح معك عشان اذا احتجتي شي
راحت زهور للمطبخ تنادي الخدامه ..وعند باب المدخل وقفت دلال وفجر..
دلال-مادري ليه حسيت ان زهور مو طايقتني
فجر-لا هي طيبه مره وتنحب بس مادري وش فيها اليوم يمكن لانها تعبانه
دلال-يمكن
خالد كان راجع ياخذ اوراق محتاجها شاف فجر واقفه مع وحده بعبايتها توقع انها دلال وانحرج يمر من قدامهم وقرر انه يروح يدخل من باب المطبخ
فتح باب المطبخ ويوم كان بيدخل صرخت الخدامه عليه ورجع بسرعه وهو مايدري وش صار راحت له الخدامه تكلمه عند الباب
خالد-وش فيه ليه ماتبيني ادخل؟؟
الخدامه-بنت الجيران في المطبخ
خالد-مانتبهت لاحد ماشفتك الا انت وثلاث خدامات
زهور انصدمت وحست انها سمعت اليوم اللي يكفيها عشان يموت هالحب قبل لايشوف النور,,سمع خالد صوت خطوات سريعه طلت الخدامه مع الباب على المطبخ
الخدامه-خلاص راحت
خالد عرف انها سمعته وهي اللي ركضت بسرعه,حاول يتذكر اللي شافهم مانتبه للملامح بس كل اللي شافهم توقعهم خدم مايذكر لمح احد يحس انها بنت
خالد-مين البنت اللي كانت هنا؟؟
الخدامه-زهور قريبة ام عبدالله
تذكر كأنه سمع من امه شيء عن بنت جت من قريه اكيد هذي هي
زهور دخلت غرفتها ورمت نفسها على السرير وبدت تصيح بصوت عالي حست انها وحيده ويتيمه وانسرق منها الامل الوحيد اللي كان ينور ظلامها
أناآسفه,, لو غلط قلبي عليك
وقال أحبك
واعذرني,, لو قسى نبضي عليك
وردد اسمك
وسامحني,,اذا زلت عيوني وتمنت انها بهاللحظه تشوفك
ارحل عني بعيد ادري مايهمك
اتركني في مهب الريح اعاني
بين جرحين
جرح البعد عنك,,وجرح حبك
ليه يادمع الالم,,تقسى علي
ليه يانبض الوهم,,تخطي علي
وش ذنبي اللي بحقك ارتكبته
غير دمع بعادك اللي ذرفته
وكم ذكرتك في ظلام الليل
وكم نطرتك
لاني غصب عني وعنك,,احبك

::الجزء السابع::
في بيت ام خالد الساعه11 دخل نواف وشاف امه في الصاله...
نواف-السلام عليكم
ام خالد-وعليكم السلام والرحمه
نواف-وش اخبار الوالده
ام خالد-الحمدلله بخير وش اخبار المستشفى؟
نواف-كل شي تمام,يمه وين فجر لاتقولين عند الجيران بعد
ترى روحاتها زادت حشى تجلس في بيتهم اكثر ماتجلس في بيتنا يمه فجر صارت في المتوسطه يعني مو صغيره وجيرانا عيالهم كبار وانت وخالد تاركينها على كيفها
ام خالد-ياولدي جيرانا انا واثقه منهم ولا ماتطمنت اتركها عندهم كل هالوقت وش اسوي فيها تزعجني زهقانه ماعندي احد اتكلم معه ودلال ترجتني اخليها كل يوم تروح لهم كم ساعه
نواف بعصبيه-ودلال وش دخلها في الموضوع؟مالقيتي الا هذي تسألينها عن اللي يصلح واللي مايصلح
ام خالد باستغراب-نواف وش فيك!! دلال مثل بنتي وتعتبر فجر اختها واكثر ثنتينهم الله مارزقهم خوات بس عوضهم ببعض
نواف-والاخت دلال قالتلك ان فجر عادي تجلس لهالوقت عندهم وهي وراها بكره مدرسه
ام خالد-لااله الا الله ومين قالك ان اختك عندهم اللحين
نواف-فجر في غرفتها؟
ام خالد-لا راحت مع دلال السوق وبتتعشى عندها وترجع
نواف-الا هالوقت عاد وهي عندها دراسه ليه ماراحت الخميس
ام خالد-نواف الدراسه توها مابدت تنتضم
نواف-اللي مايتعود على الدراسه بأولها ماراح يتعود عليها ابدا وان كانت هذي من نصايح دلال خليها توفرها لنفسها
ام خالد-اللي يسمعك يقول هاللحين دلال ماتبي اختك تدرس
نواف-لا بس انا اعرف دراسة دلال وشلون ولا ظنيت انها تغيرت وماابي فجر تصير مثلها
وقام عن امه اللي ارتاحت لانه صدع راسها وهو مو راضي يقتنع الا باللي في راسه

يوم الثلاثاء العصر في بيت أم عبدالله\\راحت أم خالد لأن أم عبدالله كانت عازمه حريم الحاره وراحت معها فجر من الزهق لأن بنات الجيران اللي دائما تروح عندهم ما كانوا موجودين،بعد ماملت من سوالف الحريم سألت أم عبدالله...
فجر_خالتي أم عبدالله وين زهور؟
أم خالد_صح ماشفناها لا تكون للحين تعبانه!
أم عبدالله_لا مو تعبانه بس هي كذا قليل ماتطلع من غرفتها وأنا قلت أخليها على راحتها
أم خالد_بس مايصير كذا لازم تطلع وتشوف الناس بعدها صغيره على هالحبسه!
أم عبدالله_وش أسوي فيها بعدها متأثره من وفاة أهلها ومو متعوده على البيت
أم علي_وشلون بتنسى إذا كانت حابسه نفسها بين أربع جدران ومالها شغل غير تفكر في اللي راح
أم خالد_حاولي تقربين منها ياأم عبدالله وتعوضينها عن أمها
أم عبدالله_أنا ماالله رزقني بنات تعودت على طبع العيال مايبون لهم دلع ولا أنا عقب هالعمر فاضيه أدلع
طلعوا الحريم من سالفة زهور لسالفه ثانيه بدأوا يقارنون بين تربية البنات والأولاد وأيهم أحسن لكن فجر للحين تفكر في حال زهور ورحمتها هي من توفى أبوها وهي تهتم بأي أحد تسمع انه يتيم لأنها للحين تحس بالحرمان إذا فكرت في أبوها،قامت فجر بتطلع
فجر_خالتي أم عبدالله معليش أروح لزهور؟
أم عبدالله_روحي خلي الخدامه تطلعك لحجرتها
راحت فجر مع الخدامه وطقت باب الغرفه وسمعت زهور تقولها تدخل وادخلت،تفاجأت زهور يوم شافت فجر كانت متوقعه اللي تطق الخدامه حتى فجر تفاجأت يوم شافت زهور لابسه جلابيه حمراء وشايله الطرحه كان شعرها الأسود مطوي فوق راسها وباين انه طويل مره كان شكلها أحلى من دائما وكأنها أصغر بسنين كانت حلوه بس لبسها والطرحه اللي خرب عليها وخلاها أكبر من عمرها لمحت فجر بين يديها دفتر كانت تكتب فيه...
زهور_فجر!! أهلين تفضلي
فجر_جيت مع أمي لكن مليت من سوالف الحريم،كنت أدورك ليه مانزلتي؟ للحين تعبانه؟
زهور_لا مافيني شي بس أنا دائما أجلس في الغرفه حتى إني ماعرفت ان عندنا أحد
فجر_أجلس عندك عادي؟
زهور_أكيد، لكن قبل لازم اضيفك بأروح شوي وأرجعلك
زهور كانت فرحانه ان فجر دورتها وفقدتها على الأقل تجلس مع أحد قريب من خالد
يمكن تعرف عنه أكثر، أما فجر فكانت فرحانه إن زهور بتطلع من الغرفه عشان تعرف وش كانت تكتب...
فجر(والله انك طيبه يازهور وعلى نياتك تطلعين وتخلين دفترك بين يديني على بالك ماراح أشوف وش كنتي تكتبين) وفتحت الدفتر وقرت الصفحه اللي كان فيها القلم..
أكتب هوى قلبي على سود الأهداب..
وانقش على كفوفي غلاك وعذابي..
ياللي خذيت القلب مني بلا حساب..
وحطيت من دونه حرس وألف بابي..
في عالم عيونك سرى القلب مرتاب..
مثل حلم اللي بالقيض يطرد سرابي..
قلبي عابر سبيل في عالمك غاب..
غريبه بديارك وحبك عثابي..
ليتك تحس بقلب فيه الحب لك ذاب..
وليتك تعرف انك في العمر كل أحبابي..
(قصيدة حب!! هذا آخر شي توقعته! معقوله زهور تحب! ولا تكتب بدون سبب،ومين اللي يحبها أكيد كان في قريتهم بس ليه ماتزوجها؟ يمكن حب من طرف واحد)
رجعت الدفتر مكانه خافت تجي زهور..ورجعت زهور معها عصير وكيك
زهور_ذوقي الكيك اللي أنا مسويته وقوليلي رايك
فجر بعد ماذاقته_الله روعه شكلك فنانه في الطبخ
زهور_ماعندي شي يسليني غير الطبخ
فجر_شكلي بآخذ عندك دروس طبخ عشان أسويها لخالد و نواف يمكن تصير أنفع من دروس الرسم
زهور_أنت تاخذين دروس رسم؟
فجر_ايه مع دلال تعبت تعلمني وكل ماأروح لها ألعب في ألوانها بدون فايده لين فقدت الأمل إنها تطلعني فنانه
زهور_علاقتك بدلال قويه مره رغم فرق السن الكبير
فجر_تصدقين أنا ارتاح مع دلال وانبسط أكثر من إذا رحت عند بنات جيراننا اللي كبري ودلال أنا أحسها أختي مو بس هي حتى سلطان أخوها تدرين حنا كلنا مثل الأخوان دايما كنا نطلع ونروح ونسافر مع بعض حتى دلال دائما تكلم خالد عادي لأنهم يعتبرونه أخوهم الكبير من كانوا صغار الوحيد اللي بعيد عنهم نواف يمكن لأنه سافر وبعد دلال ماتطيقه ولا هو يطيقها بينهم تار من أيام الطفوله
لكن زهور ماكانت تسمع باقي الكلام لأنه وقف تفكيرها عند أهم كلمه، خالد يعتبرها أخته حتى هي تعتبره أخوها..

في بيت أم خالد\\ كان خالد جالس في الصاله ينتظر نواف بيروحون للشركه مع بعض..نواف من زمان ماشاف سلطان وأبوه وبيروح يسلم عليهم، نزل نواف...
خالد_بدري كل هذا تلبس أجل يوم زواجك وش بتسوي؟
نواف_مو قبل ماتتزوج أنت
خالد_يعني عندك استعداد!
نواف_تبي الصراحه ماعندي أي استعداد ولا خلق بعد
خالد_وين الوالده تسمع؟
رن التليفون وخالد كان أقرب له ورد...
خالد_نعم......
هلا والله حمدلله على السلامه
.......ايه والله فقدناك........
هههههه لا خلاص عرفنا قيمتك ثاني مره لاتطولين.....لا والله مو فيه رايحين للجيران .....مع السلامه
نواف كان يطالع بخالد مستغرب مين هذي اللي يسولف و يضحك معها أكيد وحده من عماته...
نواف_مين؟
خالد_هذي دلال كانت تبي فجر
نواف_دلال!!!
خالد_إيه دلال وش فيك مستغرب؟
نواف_لابس على هالميانه اللي تكلمها فيها توقعتها وحده من عماتي
خالد_نواف هذي بنت عمي أبوسلطان وأنا أعتبرها هي وسلطان أخواني
نواف_لا بس تفاجأت ماتوقعتها للحين تكلمك عادي
خالد_عشاننا كبرنا يعني! حنا بيننا عشره تصدق اني أستحي أسولف مع بنات عماني مثل ماأسولف مع دلال
نواف_الظاهر إنك للحين محامي الدفاع عنها
خالد_وأنت للحين عدوها الأول؟
نواف_يالله نمشي ترانا تأخرنا
نواف ما كان يبي يجاوب على خالد حتى لو كان سؤاله من باب المزح..لأنه مايقدر يقول انه للحين يكرهها وخاف خالد يضحك عليه انه على كبره للحين مايطيقها عشان أشياء سوتها من سنين..في السياره كمل نواف تفكيره(غريب مع اني أكرهك يادلال ولا يعجبني أي شي فيك إلا إن مافيه بنت غيرك أثرت في حياتي! وأي وحده تمر علي لازم أقارنها فيك! يمكن لأنك الصوره الوحيده والأخيره اللي أخذتها معي طول سنين غربتي) لكنه تأكد انها للحين ماتطيقه والدليل فرق مكالمتها معه و مكالمتها مع خالد...

مر يوم الأثنين والثلاثاء على سلطان وأمنيه بهدؤ، سلطان صار يتكلم معها عادي صح كانت مواضيع عامه وعاديه.. كانوا يتكلمون عن أي أحد إلا عن نفسهم واللي بينهم وكذا أريح من يوم قالت له إنها ماتحس انه ظلمها ولاتلومه على شيء قرر انه يقنع نفسه بكلامها ويتناسى أي شعور ثاني وإذا طلقها بيحاول يعوضها بأي شي حتى لو يكتب هالفيلا بإسمها..صح إنه أول مره يقسى على بنت كذا وهو اللي دائما يحس إن البنت لازم تعامل بإهتمام ورقه وهذا اللي كان يسويه دائما مع لميس ودلال وبنات خالته اللي بنفس الوقت خواته لكن أمنيه مو مثل ولا وحده فيهم..أمنيه حاله نادره، أول مره تمر عليه إنسانه يحس انها أكتفت بنفسها عن الناس.. إنسانه ماتعرف تحزن ولاتبي تفرح..إنسانه تعيش أي حال تنحط فيه ولاتحتاج لأحد.. بالمقابل يشوف لميس إنسانه أهلها عايشين عشانها وتدلعت وتحقق لها كل اللي تبيه شاف رسايلها أشعار أو كلام حس إنها إنسانه لها قلب يفرح ويزعل إنسانه ماتعيش بدون اللي يحبونها فرق بين الثنتين وحده عندها كل شي وتبيه و وحده ماعندها أي شي ومستغنيه عنه وعن الدنيا بكبرها...
يوم الأربعاء في الشركه\\ كان سلطان في مكتبه ودق جواله اتفاجأ يوم شاف رقم أمنيه(غريبه أمنيه تدق علي لايكون صار فيها شي!!!)
أمنيه_السلام عليكم
سلطان_وعليكم السلام
أمنيه_عمي عندنا في البيت وعزمته يتغدى معنا حاول تجي بدري
سلطان_ليش ابوي جاي؟
أمنيه_كان جايبلك أوراق يحسبك رجعت من الشركه
سلطان_خلاص أنا اللحين جاي
أمنيه_زين مع السلامه
سلطان_مع السلامه
وصل سلطان للبيت وشاف أبوه‎ ‎‏وأمنيه في الصاله...
سلطان_السلام عليكم
أمنيه وأبوسلطان_وعليكم السلام
أمنيه_دام سلطان جاء بأروح أجهز الغداء
على الغداء سلطان وأبوه كانوا يتكلمون عن الشركه ومشاريعهم وأمنيه ساكته وتسمعهم ألتفتت على سلطان تشوفه (نفسي أفهم شعوري اتجاهك! فيه شيء يشدني لك بس أحس بحاجز كبير بيننا حاجز يخليني أخاف منك أدري إني ماهميتك وإنك تتمنى تتخلص مني بسرعه وهذا اللي يقهرني أحس إني مفروضه عليك غصب وكلامك معي مجامله ياليتك ماتكلمني مثل قبل كان أريح لي)
ألتفت عليها سلطان وشافها تطالعه استغرب النظره اللي كانت في عيونها وصدت عنه بسرعه وبدت تتكلم مع عمها

يوم الخميس قبل العصر بدت تستعد أمنيه للحفله ماكانت مهتمه لها ولا ناويه تكشخ وتزين نفسها هي عارفه نظرتهم لها من اللحين وشلون بتكون فليش من البدايه تحاول إنها تعجبهم، وهي تطلع وش كانت ناويه تلبس لمحت التيور الغالي اللي أصرت عليها سندس تشريه كان روعه وفخم تذكرت يوم تلبسه عشان تشوفه أم ياسر وشلون انهبلوا عليها لدرجة إن ياسر يوم دخل عليهم ما عرفها على باله إن وحده عندهم كان لايق عليها لونه وموديله مطلع تناسق جسمها وطولها ماتدري ليه طرا عليها سلطان تخيلته لو يشوفها فيه وش بتكون ردة فعله خاصه لو حطت مكياج نفس اللي حطته يوم تجرب التيور هي نفسها استغربت من شكلها ولا عرفت نفسها وبسرعه قبل ماتغير رأيها لبسته وحطت مكياجها..لكن سلطان تأخر وهي تنتظره دق عليها وقال إنه تحت في السياره وقالها بسرعه تلبس عبايتها وتنزل حست بخيبة أمل بعدين فكرت (أحسن إنه ماشافني يعني وش كنت متوقعه منه؟)

في المزرعه\\كانت دلال وأمها وخالتها وبناتها وأم خالد جايين بدري يرتبون للحفله..دخلت عليهم أمنيه
أم ندى_ماشاءالله مين هاللي دخلت علينا؟
دلال ألتفتت تشوف عن مين تتكلم خالتها وشهقت_أمنيه!!!
خالتها يوم عرفت ان هذي زوجة سلطان استخسرت كلمتها اللي قالتها، قامت دلال بسرعه لأمنيه وسلمت عليها
دلال_واااو وش هالكشخه والله إني ماعرفتك تعالي أعرفك على العائله قبل يجون الناس
قربت أمنيه لهم وسلمت عليهم كلهم وباركوا لها أحد بنفس وأحد واضح إنه من غير نفس
جت وحده من الخدامات تقول إن وحده من عمات نجلاء وصلت وراحوا لها الحريم وجلسوا البنات...
دلال_وهاذي يانور زوجة سلطان اللي أزعجتينا تبين تشوفينها عساك أرتحت اللحين
نور_ايه ارتحت يوم عرفت ان سلطان ذوقه حلو ويعرف يختار
نجلاء_بس هو ما اختارها الحظ طيحها فيه
نور_أجل حظه أحلى من ذوقه يوم الله فكه من البقر وطيحه بالقمر
أمنيه_تسلمين يانور
نجلاء أرتفع ضعطها من نور وقررت انها تنتقم من أمنيه وتعرفها وضعها عشان ماتصدق نفسها بعد كلام نور...
دلال_قولي لي سلطان وش رايه بهالكشخه؟
أمنيه_ماشافها كان متأخر وما شفته إلا في السياره
دخلت ندى توها جايه وسلمت عليهم وحطتها أمنيه مع قائمة اللي يكلمونها من غير نفس وهم خالة سلطان وبناتها ماتدري وش معنى نور هي الوحيده اللي ماتكرهها من هالعائله، لميس بنت ندى لصقت في أمنيه تطالعها وتلعب في شعرها أخذتها أمنيه وباستها وحطتها في حضنها...
دلال_هههه شكلها معجبه فيك
تراها تحب في الشعر الطويل
نجلاء تطالع ندى بقهر_ندى عمتي فيه اخذي بنتك وروحي سلمي عليها
وفعلا قامت ندى وأخذت من أمنيه بنتها بقوه واطلعت بدون لاتقول ولا كلمه..دلال خافت ان نجلاء تقول شيء ثاني لأنه باين من عيونها إنها معصبه
دلال_حتى حنا تعالوا نطلع نسلم وبعد مايصير يجون الناس مايشوفون أحد يستقبلهم
وطلعوا البنات وفجر ونور جلسوا...
نور_وش رأيك والله أمنيه أحلى من لميسوه
فجر_أنت لو تشوفين قرد قلتي انه أحلى من لميس توك حطيتيها من البقر
نور_ههههه شفتي وجه نجلاء يوم قلت كذا بس قولي الصراحه أيهم أحلى
فجر_في الشكل لميس تجذب النظر أكثر لكن أمنيه تحسين انك تحبينها قبل تكلمينها
نور_روحي والله ماعندك سالفه إلا بالجزء الثاني من كلامك أنت وش عرفك بقصص الحب واحد مثل سلطان جذاب و غني وشخصيه وأهميه وكل بنت تتمناه المفروض مايحب وحده دلوعه ومغروره وتافهه مايهمها إلا شكلها ولبسها مثل لميس وحده تبيه بس عشان يهتم فيها ويدلعها لا عشان الروايه تكون صح لازم يآخذ وحده مثل أمنيه حلوه وطيبه وجمالها هادي وطبيعي ومثل ما أنتي حسيتي تحبينها عشان روحها مو شكلها
فجر_حشى حللتيهم تحليل زين مادام عندك هالخبره أبي آخذ رايك بقصة حب ماكتملت
نور بحماس_صدق قولي قولي وماراح أبخل عليك بخبرتي
فجر قالت لها عن زهور ووضعها والقصيده اللي كاتبتها...
فجر_شكلها تحب واحد في القريه اللي كانت فيها
نور_لا ما أتوقع
فجر_ليه!!
نور_لأن كلمات القصيده اللي قلتيها لي ما تطري أي فراق بالعكس هو قريب منها لكن مو حاس فيها بعدين أنت تقولين إن أبوعبدالله سألها عن الأرض اللي كانت لأبوها وعن بيتهم تبي تبيعهم ولا تأجرهم وقالت يبيعهم لأنها ماتبي ترجع هناك مره ثانيه يوم ماتوا أهلها لو كان اللي تحبه في قريتهم كان بقت هالأرض والبيت عشان ماتنقطع الصله بينهم
فجر_صح! والله إنك خطيره لكن من تتوقعين تحب؟عيال أم عبدالله كلهم متزوجين
نور_احتمال تكون تحب واحد منهم وعشانه متزوج تدري إن مالها أمل أو تكون تحب واحد من أقاربهم و مو قادره تلفت انتباهها له
فجر_يارب يحبها مثل ما تحبه أدعي معي
نور_لهالدرجه تحبينها!
فجر_ايه يكفي انها يتيمه ومابقى لها أحد في الدنيا وهي طيبه مره وحنونه وعلى نياتها
نور_هي معزومه في هالحفله؟
فجر_لا خساره اليوم زواج بنت أخت أم عبدالله وأكيد راحت معها
أكتملوا الناس المعزومين وكانوا أكثر من اللي توقعته أمنيه وعلى كبر المزرعه ماكان فيها مكان فاضي من الناس، جلست مع أم حمد تسولف لكن يوم جت أم ندى حست ان الجلسه صارت ممله وقامت عنهم راحت تدور دلال داخل لكنها صادفت نجلاء...
أمنيه_ما شفتي دلال؟
نجلاء_وش تبين فيها؟
أمنيه_من العصر ماشفتها مادري وين راحت؟
نجلاء_وأنت مافهمتي يعني
أمنيه بإستغراب_وش أفهم!!
نجلاء_واضحه هي تتهرب منك بس دلال طيبه وماتحب تجرح أحد تبينها تآخذك عند البنات اللي تعرفهم وتقول هذي مرة أخوي!ويسألون أنت مين وأهلك مين، إذا دلال كانت تكلمك وتزورك فذاك كان من باب الفضول والملل أو مثل ماتقول راحمتك وعشان خاطر أبوها لكن مو تصدقين نفسك وتلزقين فيها دلال تحب سلطان وتتمني سعادته اللي كلنا نعرف إنها مع لميس البنت اللي يحبها وصديقتنا اللي نعرفها من سنين واللي دلال بنفسها كانت المرسال بينهم واللي سلطان أصر يسمي بنت ندى عليها تبين دلال تبيع كل هذا وتحبك؟ أو حتى تهتم لك؟ أنت داخله حياتنا غلط والمفروض تحسين على دمك وتبعدين عننا ما سألتي نفسك ليه ما عزمت خالتي أختك على هالحفله لأنهم مايبون الفضيحه تكبر يكفي انهم بيتحملون يعرفون الناس عليك أنت لا تحسبين عشان لبستي وكشختي بتصيرين وحده مننا وإذا كانوا يجاملونك فأنا ما عندي استعداد أجامل و إن كان حتى زوجك نفسه ما يبيك وش مجلسك معه؟
أمنيه ببرود_تدرين يانجلاء اني معجبه بصراحتك أنا أفضل ان اللي يكرهني يقول لي في وجهي ولا يسوي نفسه طيب وهو مايطيقني تصدقين اني احترم هالشجاعه اللي فيك ودامك مو طايقتني وهالشعور متبادل ما أطول عليك عن اذنك
راحت أمنيه ونجلاء تستوعب كلامها(هذي لوح ما تحس! كل اللي قلته لها وتقولي أحترم صراحتك! لا وقوية عين تقولي بعد انها مو طايقتني! اللحين تأكدت انها أخذت سلطان طمع ومو مهتمه فيه)
في قسم الرجال كان خالد وسلطان و فواز واقفين مع بعض يسولفون ودق جوال فواز أبعد عنهم شوي لكنهم لاحظوا تغير ملامحه سمعوه يقول...
فواز_زين أهدي عشان أفهم وش تقولين؟
وصار يتلفت على الناس وكأنه يدور مكان بعيد عن الناس مشى من عند الشجر المكان اللي يودي لقسم الحريم عصب سلطان كان وده يروح يقول له يرجع بس ملامحه تدل ان الإتصال خاص وأكيد يبي يكلم بهدؤ واستحى انه يكلمه وفكر ان أكيد مافيه أحد من الحريم بتروح عند الأشجار لأنه مكان بعيد قليل أحد يمشي فيه...
فواز_قولي وش صار؟
دانه_أبوي رجع من السفر اليوم وتهاوش مع أمي وطلع وأمي في غرفتها ومو راضيه تفتح
فواز_خلاص أنا أدق أكلمها
دانه_جوالها عندي في الصاله من اليوم يدق ولا رضت تفتح تآخذه
فواز_زين خليها تهدى شوي وأنا أكلمها
دانه_وأنا وش يصبرني!
فواز_دانه الله يهديك اللي يسمعك يقول أول مره يتهاوشون ياما تهاوشوا ورجعوا تصالحوا
دانه_ ايه ياخالي بس احساسي يقولي إن هالمره غير وجه أبوي وهو طالع من البيت وزعل أمي وصياحها لهالدرجه و..وكان اللي سمعت
صح أظن أبوي متزوج
لكن فواز ما كان يسمعها كان سرحان باللي يشوفها قدامه حس انه يتخيل شاف في البنت اللي قدامه كل ما يتمناه رفعت عيونها له وشافها منصدمه من وجوده حس انها محرجه وخايفه وبالغصب قدر ينزل عيونه عنها مع انه كان وده تشبع عيونه من شوفتها شافها تركض يوم رفع راسه ماكان باقي من الحلم إلا ريحة عطرها الشيء اللي أثبتله إنها حقيقه مو خيال شاف ان شكله قرب من قسم الحريم وانحرج من نفسه كان بيرجع يوم شاف الجوال اللي في يده وتذكر بنت أخته...
فواز_دانه
دانه_خاااالي وين رحت!!
فواز_لا..أنا..تدرين أنا بأسافرلكم اليوم أنا اللحين في حفله بأطلع للبيت آخذ لي لبس وأمشي على طول بس اسمعي يادانه لاتقولين لأمي ولا لأماني شيء لين أجي وأعرف الموضوع
مشى فواز بسرعه حتى يبعد عن قسم الحريم وهو راجع شاف خالد اللي كان من أقرب أصدقاءه رغم ان فواز كان أصغر منه أما سلطان فكانت معرفته فيه معرفة عمل...
خالد_خير فواز شكلك تغير من جاك هالإتصال عسى ماشر؟
فواز_مشاكل أختي وزوجها كالعاده لازم أسافر لهم، وين سلطان أبي أتعذر منه لأني بأروح لهم اللحين
خالد_أهلك بيسافرون معك؟
فواز_لا ومابي أمي تعرف لأنها بتصر تروح معي وهي تعبانه ويمكن الموضوع مايسوى، وما عليك أمر ترجع أهلي مع أهلك
خالد_خلاص ولايهمك
فواز_أنا بأدق عليهم وأقول اني انشغلت وأعلمهم انك بترجعهم بأروح أكلم سلطان
خالد_تلقاه في المجلس
راح فواز للمجلس يدور سلطان لكنه مالقاه في هالوقت دقت عليه أخته أماني
فواز_عمرك طويل توي كنت بأدق عليك
أماني_ليه!
فواز_قولي أول أنت وش تبين؟
أماني_كنت بأقولك أمي تبي تتأخر شوي مو أول مايروح أحد تتصل علينا تقول يله
فواز_تآمر أم فواز ماطلبت أنا كنت بأدق عليك أقولك إن عندي شغل ضروري أسويه اللحين وقلت لخالد يوصلكم مع أهله، و..و..
أماني_تكلم فواز وش عندك؟
فواز_بصراحه أبي أكلفك بمهمه
أماني_وش هالمهمه؟
فواز_أنا كنت أكلم بالجوال وأبعدت عن زحمة الرجال ماعرفت إني قربت من قسم الحريم كنت متوقع فيه فاصل بينهم وشفت وحده كانت عند الشجر لحالها بصراحه دخلت قلبي أتوقع انها من أهل سلطان ماحد رايح لهالمكان إلا إن كان من أصحاب المزرعه أبيك تعرفين مين هي وتعرفين كل شي عنها أبي أخطبها
أماني_تخطبها! بهالسرعه
فواز_أقولك البنت مثل اللي تمنيتها ودخلت قلبي أهم شي عشان تعرفينها هي لابسه فيروزي وشعرها طويل و..
أماني_خلاص عرفتها قبل شوي لمحتها مع أم سلطان صح عليك أتوقع إنها وحده من بناتهم و...
سلطان اللي كان واقف قريب من فواز سمع كل كلامه تحرك من مكانه بسرعه قبل ينتبهله لأنه كان معصب ولا يبي يكلمه، كان قد قابل خالد وقاله ان فواز راح المجلس يدوره فراح له سلطان لكنه ماتوقع يسمع اللي أسمعه (مين هذي اللي شافها فواز؟ كم مره قلت إذا صار فيه رجال لا يروحون عند الشجر! وأنا ليش معصب يمكن ماتكون وحده من أهلي الحمد لله إني مسكت نفسي وماتهورت وكلمته، بعدين هو ماله ذنب اللي صار موقف عادي وفواز انسان محترم ما ينخاف منه والدليل انه على طول قال لأهله وفكر إنه يخطبها)
فواز طلع وشاف خالد...
خالد_جاك سلطان؟
فواز_لا دورته في المجلس مالقيته
خالد_الظاهر انكم صرتم مثل القطو والفار توي قلتله انك تبيه وراح يشوفك
فواز_ما صادفته المهم أنا تأخرت بأروح اللحين وأنت تعذر لي منه وترى قلت لأهلي يروحون معك، مع السلامه
خالد_مع السلامه
في الطريق فواز كان يفكر (ياترى وش صار هالمره؟ بينك وبين زوجك ياأم دانه والله مسكينه يادانه بنتهم الوحيده وبدال مايدلعونك أشغلوك بمشاكلهم) وراح تفكيره للبنت اللي شافها...
ياللي شربت من حلاك ولا رويتك..
أذكره ولا مليت منه ولا مللني..
شوف لي حل وش أسوي لا ظميتك..
وأنا شريتك ليش مادري يابعدهم لا تسألني..
صرت مالي علي الروح لين هويتك..
وكتبتك غلا لروحي ولو حبك قتلني..
انتهت الحفله وأمنيه ماشافت دلال وتأكدت إن نجلاء كانت صادقه وإلا وشلون عرفت إن سلطان مايبيها وكان هي تعرف فأكيد دلال بعد تعرف وهي تجبر بخاطرها يوم تعلق عليها بسلطان، بدأو الناس يروحون وآخر أحد راح كانت أم خالد وأم فواز مابقى في المزرعه غير أم سلطان وأم ندى اللي كانوا مقررين ينامون في المزرعه وأم حمد دخل سلطان بعد ماراح نواف وخالد عند أهله وقابل نور...
سلطان_نور! ماعرفتك قلت مين هالقمر اللي نسوه أهله عندنا
نور_القمر تلقاه داخل عند النافوره
سلطان_مين تقصدين؟
نور_نجمة الحفله روح سم عليها الناس بتحسدك على بختك اللي طيحك فيها
سلطان_أمنيه!
نور_ايه ياعيوني أمنيه روح ولا تخاف أنا ما بأخلي أحد يجيكم عشان يخلى لك الجو
ضحك سلطان على نور كان يعرف انها ماتحب لميس ولا يدري ليه وأكيد حبت أمنيه وفرحت بهالزواج ماحب يكسر بخاطرها وراح لأمنيه هذا السبب اللي أعترف فيه لنفسه لكن السبب اللي تجاهله هو إنه كان يبي يشوفها ويشوف القمر اللي تقول نور..
راح جهة النافوره اللي كانت في مدخل الحريم وبعيده عن مكان جلسة الحريم وشافها جالسه على طرفها ألتفتت يوم سمعت صوت مشي يقرب منها كان مذهول من اللي يشوفه كانت اليوم قمه في كل شيء..لمحت أمنية نظرة الإعجاب في عيونه لكن هالنظره ماطولت وتغيرت لنظره سوداء قاسيه مليانه قهر تفاجأت من هالتغيير وخافت، مسكها سلطان مع عضدها وصرخ عليها...
سلطان_فيه أحد غيرك لابس مثل هاللون؟؟
أمنيه مافهمت ليه يسأل و إيش يعصب في الموضوع إذا لبست فيروزي! لكن سلطان تذكر إن فواز قال شعرها طويل مو معقول فيه ثنتين نفس اللبس والشعر، شد على يدها بكل قوته وهو يقول والقهر فيه يزيد...
سلطان_أنت اللي شافك فواز وش وداك عند الشجر؟؟
أمنيه بخوف_ماعرفت إنها قريبه عند الرجال!
سلطان_ماتعرفين تسألين؟
أمنيه_وأنا لقيت أحد يكلمني عشان أسأل
سلطان_قولي لي كيف شافك؟
أمنيه_من بعيد وأول ماشافني نزل راسه وأنا رحت بسرعه
سلطان_والدليل على كلامك انه حفظ شكلك!
أمنيه_وش قصدك إني أكذب!!
سلطان_أمنيه انتبهي لتصرفاتك وأعرفي أنت من متزوجه واحترمي أسمي اللي عطيتك
أمنيه_أنا محترمتك شوف مين فينا اللي مايحترم الثاني تركته أمنيه وراحت بسرعه للغرفه اللي عرفت انها بتنام فيها وهي تفكر(وشلون عرف انه شافني؟ وإيش دراه إذا كان حفظ شكلي أو لا؟ قال ان أسمه فواز معقول يكون هو نفسه أخو البنت اللي جلست معها والوحيده اللي أرتحت لها؟ معقول يطلع أخو أماني!!)
دلال ونجلاء كانوا في المطبخ وشافوا أمنيه تمر بسرعه من عندهم نادتها دلال ولا ردت عليها استغربت دلال وراحت تشوفها أما نجلاء فراحت تدور يمكن تعرف سبب هالعصبيه وأول ماطلعت من الفيلا شافت من بعيد سلطان عند النافوره وقالت في نفسها(شكلهم متهاوشين يله أول الغيث قطره وإنشاءالله نفتك منك قريب) وراحت عند سلطان
نجلاء_وين سرحان؟
سلطان_هلا نجلاء وش أخبارك؟
نجلاء_أخباري كلها تمام بس أنت وش فيك شكلك متضايق؟
سلطان_لا مافيني شيء وين دلال؟
نجلاء_مادري يمكن مع أمنيه كل اليوم ماشفتها، سلطان ودي أقولك شيء بس ماودي أضايقك
سلطان_وش فيه تكلمي
نجلاء_أنت ماتلاحظ ان دلال وهي ما عرفت أمنيه إلا من أسبوع تعلقت فيها ونست كل شي نستني ونست لميس ونست انك مو مرتاح وصارت أمنيه عندها أهم مننا
سلطان_دلال مو قصدها كذا بس هي راحمتها وتشوف ان مالها ذنب باللي صار
نجلاء_والله هالأمنيه تلعب صح وأنتم مصدقينها
سلطان_وش تقصدين؟
نجلاء_أنت تقول انك قلت لأمنيه انك ماتبيها وتحب وحده ثانيه وبعد فتره بتطلقها وهي ما أهتمت لك، ما أستغربت ان وحده صغيره وحلوه ومتعلمه ترضى بهالوضع؟
سلطان_إلا وللحين مستغرب
نجلاء_أنا أقولك ليه، هي ذكيه عرفت انك مو مهتم فيها فحولت اهتمامها لأهلك في شهر واحد صارت خالتي تتضايق إن سمعت عنها كلمه وجدتك تموت فيها وأبوك اللي هو أهم شيء صار يعتبرها بنته ودلال في أسبوع صارت هي عندها أهم مني ماتقولي ياسلطان بعد كم شهر إذا جيت تطلقها وش بتقول لأهلك وهم يعتبرونها وحده منهم وكيف بتقنع أبوك بعد ما تطلقها يخطبلك لميس! هي ياتنتقم منك وبتصعب هالطلاق عليك ولا تخطط انها تحتفظ فيك مو بعيد كم يوم وتلقاها تحاول تلفت انتباهك لها مثل ماسوت معي اليوم جت عندي تتلصق وتسوي نفسها ضعيفه وراضيه بأي شي تبيني أعرفها على الناس ويوم ماعطيتها وجه راحت بنفسها تعرف الناس عليها وبكل فخر تقولهم انها زوجة سلطان بن حمد حتى دلال ماجلست معها وهي بس تفتر على الكل
انصدم سلطان من كلام نجلاء لكن كله كان صحيح هو بنفسه شاف وشلون أهله يهتمون فيها وهي بعد ماتنقطع عنهم ليش تهتم فيهم إذا كان زوجها مو هامها أبدا!
في الغرفه أمنيه كانت سرحانه وتفكر في كلام نجلاء وفي كلام سلطان(أنا ليه أتحمل كل هذا والطلاق صاير صاير ما يفرق اللحين عن بعدين)

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 09:53 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : موزه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

سمعت أحد يطق على الباب شوي ودخلت دلال...
دلال_أمنيه كنت أناديك ماسمعتيني؟
أمنيه_آسفه كان لازم أرد عليك بس لو تسمحين يعني مابي أكلم أحد بعد اذنك يعني
دلال حست ان أمنيه تكلمها باءستهزاء_أمنيه وش فيك؟ متضايقه من شيء!
أمنيه_لا وليه أتضايق؟ وأنا يحق لي أتضايق! المهم أنتم ماتتضايقون
دلال_حنا مين؟ أحد زعلك سلطان أو نجلاء قالوا لك شيء؟
أمنيه_سلطان ونجلاء! زين اعترفتي انهم ما يحبوني ليه ما تصيرين صريحه مثلهم وتريحين نفسك من هالمجامله والرحمه اللي مالها داعي ولا دام ان الناس مو شايفتك عادي تنزلين لمستواي وتكلمين وحده مثلي عشان تجبرين بخاطري
دلال مصدومه_أمنيه وش هالكلام!!
أمنيه_أنا قلتلك مابي أتكلم أنت اللي أصريتي تسمعين واللحين ممكن تطلعين وتتركيني لحالي ولا حتى هذي مايحق لي أطلبها
دلال حست ان التفاهم معها مستحيل وهي بهالحاله وعشان تريحها طلعت عنها هم بينامون هنا يعني تجيها بعد ماتهدأ وتفهم وش فيها
(وش قصدها بالكلام اللي قالته؟ معقوله أحد من الضيوف قال لها شيء! لا ما أتوقع شكلها نجلاء هي قالت انها تكرهها أكيد صار بينهم شيء، بس ليه تقول اني أكلمها رحمه وأي ناس اللي ما أبيهم يدرون! أنا مو فاهمه أي شيء) وراحت تدور نجلاء وشافتها عند سلطان اللي كان وجهه مو أحسن من وجه أمنيه
دلال_نجلاء صار شيء بينك وبين أمنيه؟
نجلاء_ما مدى أشتكت لك؟
دلال_يعني صار شيء بينكم
نجلاء_ايه جت تتلصق فيني وقلت لها إني ما أحبها وإلا تبيني أحبها غصب، هذا اللي صار وكانها قالت شي ثاني علميني مو هالأشكال ماتنضمن
دلال_مو معقول هذا اللي صار وخلاها تزعل كذا؟ زين أنا وش دخلني تزعل مني! سلطان أنت قلت لها شيء ضايقها؟
سلطان_زين يادلال الحمدلله إنك انتبهتي اني موجود ماتلاحظين اني ماشفتك من كم يوم وأنت مافكرتي تسلمين علي!
نجلاء_دلال وش صار لك؟ عشان هالأمنيه زعلت جايه تهاوشين وتتهمينا أنت ماشفتيها إلا من أسبوع بعدك ماعرفتي حقيقتها عشان تصدقينها بكل شيء كان سألتيها قبل ماتسوي نفسها مظلومه وزعلانه ليه ماجلست معك طول اليوم وأنت محبوسه في هالغرفه لكن لا هي مسويه نفسها من اليوم نجمة الحفله وتتعرف على الناس طبعا هي عارفه ان سلطان بيطلقها قالت أستفيد من هالزواج وأعرف ناس مستوى يفيدوني بعدين والدليل انها تركت الكل ولصقت في أماني بعد ماعرفت مركز أخوها فواز الهام
سلطان من سمع هالكلام وهو فلتت أعصابه اللي طول الوقت يحاول يسيطر عليها وقام عنهم وراح لأمنيه...
دلال_نجلاء حرام عليك وش هالكلام! ماتحبينها بكيفك بس لاتظلمينها
نجلاء_ومين قالك إني ظالمتها
دلال وش صار لك أنا بنت خالتك تكذبيني وتصدقينها!
دلال_هي ماقالت لي شيء عشان أصدقها أو لا حرام عليكم ارحموا البنت حنا اللي ظلمناها بهالزواج تبون تكملون عليها!!
نجلاء_ما أحد جبرها تتحمل تطلب الطلاق وسلطان ما بيقول لها لا هو يبي الفكه
دلال_هذا اللي تبينه؟
نجلاء_وهذا اللي بيصير، ولا نسيتي إن سلطان يحب لميس
دلال_مانسيت ولا نسيت اللي سواه أبوها في أبوي
نجلاء_لميس مالها ذنب
دلال_ولا أمنيه لها ذنب
وتركتها دلال وراحت عند أهلها أما نجلاء فزاد كرهها لأمنيه وقطعت على نفسها وعد تخليها تدفع ثمن كل اللي صار..
دخل سلطان على أمنيه معصب لآخره وزاد عليه شوفتها للحين بنفس الفستان اللي يذكره باللي صار واللي يقهره على كل ماصار للحين هاديه رفعت راسها له وطالعته بذيك النظره البارده اللي يكرهها...
أمنيه_وش عندك ياسلطان تفضل قول اللي تبي؟
سلطان_للحين مصره تلعبين دور الطيبه؟
أمنيه_مو عاجبك!كنت أظن انه مناسبك دوري في الطيبه!!
سلطان_كلميني بلا استهبال
أمنيه_نعم ياسلطان وش تبي
سلطان_وش تخططين له؟
أمنيه_أخطط!!
سلطان_ايه دامك عارفه ان هالزواج ماراح يستمر ليه تقوين علاقتك في أهلي تبين تصعبين علي طلاقك
تنهدت أمنيه بتعب...
أمنيه_والمطلوب؟
سلطان بعصبيه_لاتسوين نفسك مو هامك شيء
أمنيه_سلطان قول وش تبي مني أسوي وأنا أسويه ماتبيني أزور أهلك ولا أكلمهم أنا مستعده بس قولي وش أقولهم إذا سألوني ليه ماأجيهم ولا تقدر تريحنا من كل اللي حنا فيه وتطلقني
سلطان بنبرة تهديد_وش معنى اليوم طلبتي الطلاق؟ ليه أماني قالتلك إن أخوها يبي يخطبك وطمعتي بحال أفضل!
أمنيه وصلت لآخر حدود صبرها طالعته لأول مره بكره وحقد خلى سلطان يندم على كلامه قامت بسرعه وأبعدته عن طريقه بقوه كانت بتخليه يطيح لو مامسك نفسه وطلعت من الغرفه...
بعدها بشوي طلع سلطان من الغرفه وراح لقسم الرجال عند المسبح أبعد مكان في المزرعه عشان ما يزعجه أحد فكر في كل شيء تذكر شكل أمنيه اللي سحره بس حس بالقهر لأن فواز شافها وقبله بعد..بأي حق يشوفها وتذكر كلام فواز اللي قهره وكلام نجلاء اللي مايعرف هو صدق أوكذب وتعلق دلال الغريب في أمنيه هو يوثق في حكم دلال على الناس أكثر من نجلاء اللي يعرف انها تهتم في الناس حسب مستواهم(لكن الكلام اللي قالته صح بس يمكن له تفسير ثاني! مادري كله من غموض أمنيه أنا ما أعرف عنها شي ولا أعرف مين هي عشان كذا ماني عارف وش أصدق وش أكذب)
أمنيه كانت في المطبخ تشرب ماء يوم شافت أم حمد لابسه عبايتها وجايه عندها...
أم حمد_هاه يابنتي وش أخبارك اللحين إنشاءالله الصداع راح
أمنيه ماعرفت مين اللي قال لهم هالعذر بس هي كملته
أمنيه_يعني، وين رايحه يمه مو قلتوا راح ننام في المزرعه؟
أم حمد_ايه يمه أنتم بتنامون لكن أنا ما أحب أنام إلا في بيتي عمك أبوسلطان بيرجعني معه
حتى عمها بيروح حست أمنيه بالخوف الأثنين اللي تعرف انهم يحبونها صدق بيروحون من تجلس عنده؟ وبتهور وبدون تفكير قالت...
أمنيه_يمه أبي أروح معكم
أم حمد_وش يوديك يابنتي وسلطان والبنات هنا تجلسين في البيت لحالك!
أمنيه_لا يمه أنا تعبانه والجو هنا بارد وأبي أرتاح ولا أنكد عليهم سهرتهم أنا بأكلم سلطان وأقوله إني بأروح معكم تنتظريني؟
أم حمد_ايه يابنتي بس سلطان مادري وينه ماشفته
أمنيه أرتاحت وتمنت انه ما يشوفها لحد ماتروح
أمنيه_أنا بأدق عليه أقوله
راحت أمنيه ولبست عبايتها وطلعت مع أم حمد وفي الطريق صادفت نور وطلبت منها أول ماتشوف سلطان تقول له انها راحت مع أبوه وجدته بصوت واطيء عشان ماتسمعها أم حمد اللي تظن انها كلمته وقالت له حست أمنيه بالذنب انها كذبت عليها بس هي كانت محتاجه انها تطلع من المزرعه بسرعه ولا عندها أي استعداد تشوف أحد منهم ولا تكلمه خاصة سلطان رحمت نور اللي زعلت يوم عرفت انها بتروح واستغربت وش معنى هالبنت تحبها مو مثل باقي العائله...
قبل تدخل نور شافت سلطان جاي من قسم الرجال ووقفت تنتظره لحد ماوصل عندها استغربت من ملامحه وحالته ماعمرها شافت سلطان كذا سلطان دائم رايق ومبسوط (كله من هالعله لميس يارب ينساها ويحب أمنيه)
سلطان_وش عندك يانور شكلك تبين شيء
نور_سلطان أمنيه قالت لي أقولك انها راحت مع عمي وخالتي أم حمد
سلطان يصرخ عليها_من متى رايحين؟
نور_يعني تقريبا نص ساعه
طلع من عندها سلطان وهي مو فاهمه وش يصير كانت حاسه ان فيه مشكله بس ماحد راضي يقول لها،نجلاء ودلال بعد ماتعبوا من النقاش ولا وحده اقتنعت برأي الثانيه بخصوص أمنيه فاتفقوا انهم ينسون اللي صار اليوم ودلال ماتكلم نجلاء عنها ونجلاء تترك أمنيه في حالها وهالحل أرضى دلال لأنها ماتبي تخسر بنت خالتها ولا عندها استعداد تتنازل عن صداقة أمنيه أما نجلاء فما كان هالحل مرضيها بس سوت نفسها موافقه عليه قدام دلال
عند سيارته وقف سلطان ودق على أمنيه لكنها ماردت عليه حاول مره ثانيه لكنها قفلت جوالها عرف انها ماتبي تكلمه كان ناوي يلحقها للبيت لكنه بعد هالتصرف منها رجع عن رأيه(ماتبي تكلمني أحسن حتى أنا مو طايق أكلمها ولا أشوفها ماني رايح وراها يكفيني التعب اللي شفته من دخلت في حياتي هي مفكره إني بأعتذر منها لا ماراح أعتذر حتى لو كنت غلطان يمكن اذا ما صرت أكلمها أرتاح مثل أول) ورجع للمزرعه ودخل عند أهله يسولف معهم لين راحوا ينامون، وسلطان في غرفته تخيل لو ماراحت أمنيه وشلون كانوا بينامون بغرفه وحده! سمع أحد يطق الباب ثم دخلت
دلال_بتنام وأنت مزعلني؟
سلطان_هاللحين أنا صرت اللي مزعلك!
دلال_عندك استعداد تسمع ولا بتصير مثل نجلاء راح صوتي عليها على الفاضي
سلطان_تفضلي سمعينا
دخلت دلال وجلست على طرف السرير...
دلال_أنت تعرف ياسلطان انك أهم انسان في حياتي ولو يوم شكيت في هالشيء ما بسامحك طول عمري لكن مو معنى هذا أظلم انسانه مالها ذنب عشانك أنت ماتحبها سلطان أنا ماقدرت أقنع نجلاء بأمنيه لأنك عارف نجلاء كيف تشوف الناس اللي أقل منها لكن أنت وأنا مو كذا حنا تعودنا على احترام الناس ومراعاة مشاعرهم أدري انك ماتحب أمنيه لكن مو ضروري تحسسها بكذا في كل كلمه وكل تصرف منك، سلطان أنا أدري ان كلامي بيضايقك بس أنت ماتدري كم بيمر من الوقت قبل ماتقدر تصلح بين أبوي و أبولميس ويمكن ماتقدر مو معقول تعيش حياتك كذا، حاول تعرف أمنيه عاملها كزوجه فكر فيها بعقل وقلب ان ماقدرت تحبها وصلحت أمورك مع لميس افترقوا بكل حب واحترام ولو ماصلحت الأمور مع لميس تأكد إنك في حياتك ماتلقى أحسن من أمنيه
سلطان_أنا أبي أفهم ليه كل هالحب لأمنيه وأنت ما عرفتيها إلا من أسبوع وش شفتي فيها شيء أنا ماشفته
دلال_أنت اللي مغمض عيونك على لميس ومو راضي تشوف أي شيء في أمنيه أنا رحت معها لكليتها وشفتها بعيون صديقاتها واليوم في الحفله أمي مريم تقول ان الكل حبها وانهبل عليها فكر ياسلطان بكلامي واللي يريحك سوه لكن ان كنت ماتبيها حرام تظلمها معك طلقها خلها تشوف نصيبها، تصبح على خير
سلطان بشرود_وأنت من أهله
يوم طلعت دلال رجع سلطان يفكر (حتى أنت يادلال ما أطريتي الطلاق إلا اليوم! ليه أتضايق وأنا هذا اللي ناوي عليه معقول عشان سمعت كلام فواز عنها اليوم! وش فيك يا أمنيه يشد كل الناس لك؟ ويعني أنا اللي مو مشدود لك هذا اللي مسبب التوتر الدائم بيننا إني أحاول أقاوم انجذابي لك واعجابي فيك يمكن اذا عرفتك وفهمتك ينتهي الغموض اللي حولك وتصيرين بالنسبه لي شيء عادي ما أحمل همه أو أحاول إني أقاومه)

::الجزء الثامن::
من بكره العصر رجع الكل لبيته، دخل سلطان البيت وشاف أمنيه في الصاله
لكنها يوم شافته قامت بتروح عنه...
سلطان_وقفي عندك!
وقفت أمنيه بمكانها لكن بدون ما تلتفت له...
سلطان_آخر مره أسمحلك تسوين اللي سويتيه أمس مهما يصير لاتتحركين من المكان اللي أنت فيه قبل لا تستأذنين فهمتي؟
أمنيه_فهمت أي أوامر ثانيه
سلطان_ايه وأنت تكلميني لاتعطيني ظهرك
ألتفتت عليه أمنيه لكنها صدت بوجهها عنه...
تأملها سلطان للحظات وحس انه هزم برودها لأنها أمس واليوم وأخيرا عصبت لكنه حس بالذنب هو عارف انه أخطى عليها وقبل مايضعف ويعتذر لها قال...
سلطان_اللحين تقدرين تروحين
وراحت أمنيه لغرفتها وسلطان دخل مكتبه...

اتصلت نجلاء على لميس وبعد ماسألوا عن أخبار بعض...
نجلاء_ما قلتلك شفت أمس زوجة سلطان
لميس_صدق!
نجلاء_ايه من زينها مسوين حفله يعرفون الناس عليها
لميس_حلوه؟
نجلاء_عاديه وجنبك تصير ولا شيء
لميس_وسلطان شفتي وشلون يكلمها ويتعامل معها؟
نجلاء_ما عطيتهم فرصه يتكلمون بالعكس تهاوشوا لدرجة إنها ماجلست في المزرعه ولا دقيقه
لميس_وش سويتي؟؟
قالت لها نجلاء تحليلها لشخصية أمنيه وقالت لها على كل اللي صار...
لميس_معقوله هنت على دلال تبيعني عشان هذي
نجلاء_تعرفين دلال ماتهتم لمستوى اللي تعرفهم عادي تمشي مع من هب ودب أما عنك فهي تقول ان أبوها حلف انها ماتكلمك وماتقدر تخالفه لين ترجع الأمور على طبيعتها بينكم
لميس_بس أخاف تأثر على سلطان أنت تعرفين علاقتهم ببعض قويه
نجلاء_لاتخافين سلطان مو طايقها باين عليه وبعدين هي عارفه انه مايبيها وأنا ماراح أتركها لين ما يطلقها سلطان ونفتك منها

في الطريق كان فواز راجع من سفرته كان وهو رايح متوقع أي شيء إلا إن أخته ترجع معه مطلقه كان الجو في السياره يخنق وهو حاس بدموع دانه وأمها الصامته الثنتين انصدموا بزواج أبو دانه اللي من سنتين وما حد عرف عنه شيء وبعد عنده ولد لكن اللي انصدموا منه أكثر السهوله اللي أتخلى فيها عنهم لكن فواز ماستغرب لأن أبو دانه من يوم ولادتها وبعد ما شالت أم دانه رحمها بسبب ولادتها الصعبه والخلاف كل يوم يزيد بينهم خاصه وان أبو دانه من النوع اللي مايحب البنات ولا يعترف فيهم وأكيد زواجه الثاني كان عشان يجيب ولد وجابه وهذا الشيء اللي خلاه يتخلى عن أم دانه بكل سهوله وكأنه كان يتمنى هالفرصه من زمان تسائل وش بتكون ردة فعل أمه وأبوه على اللي صار!!...

يوم السبت الصبح صحت أمنيه وماشافت سلطان كالعاده على الفطور وارتاحت لأنها قايمه الصبح مالها خلق لأي شيء وكان باين على شكلها شعرها رافعته شنيون والخصل اللي طايحه منه على وجهها بدون ترتيب وماحطت مكياج غير كريم الشمس وقلوس خفيف عيونها كانت نعسانه ومرهقه لأنها مانامت إلا بوقت متأخر وهي تفكر في حالها وبلوزتها البيضاء زادت من شحوب وجهها كانت ماتبي تروح للجامعه لكنها إذا جلست بتمل زياده فقررت تروح تغير جو مع البنات وتحاول تنسى سلطان وأهله، جلست تشرب الشاي لأنها ماكانت مشتهيه تآكل شيء وسرحت بعيد بخيالها حست انها تشم ريحة عطر سلطان لكن كانت تحسب انها تتخيله لين تكلم وهو واقف جنبها يطالعها وهي مو حاسه فيه...
سلطان_صباح الخير
فزت أمنيه يوم سمعته وطالعته بإستغراب ثم لمح في نظرتها خيبة الأمل وعرف انها كانت تتمنى تروح قبل ماتشوفه...
أمنيه من غير نفس_صباح النور
سلطان_وليه تقولينها من غير نفس؟ كان ما رديتي أحسن!
أمنيه في نفسها(وش قصته هذا يستعبط! ولا نسى وش قال قبل أمس وعلى باله بأنسى مثله الظاهر إنه مايعرف إني أطنش اللي يسويه بمزاجي على باله إني بأسكت مثل دائما)
سلطان_أكلمك ليش ما تردين؟
أمنيه_هذا إحساس وما أقدر أخفيه
سلطان_يعني تكرهيني؟
سكتت أمنيه وكملت شاهيها لكن سلطان كان فرحان انها معصبه ولا وقف
سلطان_سألتك ردي
أمنيه حست انه يبي ينرفزها وتسندت بيدينها على الطاوله وقربت وجهها يمه وقالت ببرود_إيه أكرهك ياسلطان عسى ارتحت اللحين؟
سلطان_راحتي ماتهمك ليه تسألين عنها!
أمنيه_وشعوري مايهمك ليه تسأل عنه!
كانوا يطالعون بعض بعناد وسألها سلطان فجأه...
سلطان_شكلك تعبانه؟
تفاجأت أمنيه آخر شيء توقعته انه ينتبه لشكلها أو يسأل عنها...
أمنيه_مافيني شيء
سلطان_ليش ما أفطرتي؟
أمنيه_ مو مشتهيه
سلطان_وشلون تروحين الجامعه وأنت شاحبه كذا إن ما أكلتي مافيه روحه اليوم
أمنيه وقفت بعصبيه_سلطان أنت وش تبي مني؟ مستكثر علي أرتاح أنا عارفه قصدك من هالكلام كله أنت مو خايف علي ولا هميتك أنت تبي تزهقني وبس إن كنت مضيقه عليك تقدر ترتاح وتريح
قامت عنه ومشت تبي تطلع لكنه قال...
سلطان_أظن سمعتي وش قلت
أمنيه_خلاص بأفطر في الجامعه
سلطان_توعديني
التفتت عليه تطالعه وهي مو فاهمه وش يبي؟معقوله مهتم فيها صدق ولا يحاول ينسيها اللي قاله لها بدون ما يعتذر!(تحلم ياسلطان أكلمك عادي قبل ماتعتذر)
أمنيه_أوعدك
وطلعت بسرعه وفي الطريق كانت تفكر(عجزت أفهمك يا سلطان كل يوم تصير انسان غير!ومدري ليه استحمل هالحال وأنا أعرف اني في النهايه بأتطلق كل شيء يأكد هالطلاق)

في بيت أبوفواز// الأجواء كانت مشحونه يوم رجع فواز أمس بأخته وبنته وعرفوا أمها وأبوها بطلاقها عصب أبوفواز على أبودانه اللي له سنتين وهو يخدعهم وبدأ يهدد ويتوعد فيه لكن دانه بدت تصيح وطلبت جدها انه مايسوي له شيء حتى لو ماكان في يوم مهتم لها هذا أبوها ولا يهون عليها أضطر أبوفواز يوافق عشان خاطرها كانت حفيدته الوحيده وهو يموت عليها وهي كانت تحس انه أبوها أكثر من أبوها الحقيقي وكانت تحب أماني و فواز خوالها وكأنهم أخوانها اللي ماعرفت غيرهم، قام فواز الصبح بعد ليله كلها حزن وصياح نزل تحت شاف البيت فاضي أكيد بعد الليله الطويله اللي قضوها مافيه أحد بيقوم بدري سمع صوت في المطبخ وراح له...
فواز_أماني! وش مصحيك مو قلتي ماراح تداومين اليوم
أماني متخرجه من سنتين والسنه هذي تعينت كان اختصاصها عربي و اللحين تدرس للمتوسط...
أماني_أنا ما نمت للحين
فواز_ودانه وش أخبارها؟
أماني_كل ليلها تصيح وأنا أهدي فيها بدون فايده لكن يوم صلت الفجر نامت
فواز_وأنت ليه ما نمت لا يكون بتداومين؟
أماني_لا مالي خلق أداوم بس أنا قلت أنتظرك أجهزلك الفطور عارفه انك ما تحب الخدامات يحضرون لك شيء
فواز_مشكوره يا أماني بس أنا مالي نفس روحي نامي شكلك دايخه
أماني_على راحتك
كانت بتطلع من المطبخ وبعد تردد أخيرا قرر يسألها...
فواز_أماني
أماني_نعم
فواز_آآأنا عارف انه مو وقته لكن ودي أسألك عن الموضوع اللي قلتلك وش صار فيه؟؟
أماني ما عرفت وش بتقول له أكيد البنت دخلت خاطره يوم يتذكرها وهم بهالوضع
أماني_مادري وش أقولك يافواز بس الله يعوضك بغيرها إنشاء الله
فواز_ليييه!!
أماني_متزوجه
فواز انصدم مايدري ليه ما طرى له هالشيء من يوم شافها ما فكر إلا إنها دخلت قلبه وتمنى تكون من نصيبه
فواز بإحباط واضح_الله يوفقها
أماني_زعلت؟
فواز_لا يمكن لأني ماتوقعت شكلها صغيره
أماني_توها متزوجه
فواز_هي ماطلعت من أهل سلطان صح؟
أماني_ليه؟
فواز_لأنه ماتزوج له أحد من وقت قريب
أماني تلخبطت وما درت وش تقول وشلون لو عرف انها هي زوجة سلطان فحبت انها تبعدها عن سلطان وأهله...
أماني_لا أمنيه مو من قريبات سلطان
فواز_اسمها أمنيه!
أماني انتبهت انها قالت اسمها خافت بعدين اذا عزمت أمنيه مثل ما اتفقوا يعرف انها زوجة سلطان فقالت
أماني_فواز وش يهم أسمها فيه قلت لك البنت متزوجه وما يصير نتكلم فيها بعدين ولا يهمك أنا لقيت لك عروس تهبل
فواز_لا خلاص انسي السالفه اللحين تسمعك أمي وش يفكنا
أماني_زين ما تبي تعرف مين هي أنا متأكده بتعجبك
فواز_قلت لك مو وقته
وطلع عنها وشكله زعلان استغربت أماني(اللحين صار مو وقته!غريب وشلون تعلقت فيها من نظره بس صح إن أمنيه تنحب بسرعه أنا نفسي أحس ارتحت لها وحبيتها لكن أنا جلست معها وكلمتها ولو ما كانت متزوجه كان تمنيتها فعلا لفواز يله كله نصيب)

على الغداء نزلت أمنيه وشافت سلطان ينتظرها...
أمنيه_مساء الخير
سلطان_مساء النور وش أخبارك اللحين أحسن
أمنيه_ما كنت تعبانه عشان أصير أحسن
سلطان_أنا مسافر اليوم يمكن أجلس أسبوع
أمنيه هزت رأسها بمعنى ايه عشان يعرف انها سمعته بس ماكانت تبي تكلمه...
سلطان_الناس تقول ترجع بالسلامه!
أمنيه بصدق_ترجع بالسلامه
ماتدري ليه فجأه حست انها مخنوقه ومو قادره تجلس معه قامت بتطلع،تفاجأ سلطان...
سلطان_ويييين؟؟
لكن أمنيه ماردت عليه وراحت بسرعه لغرفتها دخلت و رمت نفسها على السرير تعرف ان سلطان بيستغرب من تصرفها لكنها ماتبي تكلمه ولا تشوفه جرحها بالكلام اللي قاله لها جرحها انه يفكر فيها كذا ولافكر يعتذر لها بعد ما هدأ يعني كان يقصد كل كلامه
وجرحها كلام نجلاء اللي قالته عن دلال كانت كاتمه كل شيء في قلبها لين حست انها بتختنق...
سلطان قام عن الغداء بدون لا يأكل فكر انه يروح يشوف وش فيها قامت كذا(يعني وش فيها؟أكيد ماتبي تكلمني بعد اللي قلته الأحسن أسافر بدون ماأكلمها واذا رجعت أصير قد فكرت وقررت وش أسوي في هالحال اللي أنا فيه)
وهو في الطريق كتب لها رساله (أمنيه لا تجلسين في البيت لحالك روحي عند أختك)
قرت أمنيه الرساله وراحت تحظر شنطتها وهي ترتب ثيابها خطر في بالها شيء(لا يكون يفكر يطلقني عشان كذا طلب مني أروح عند أختي!معقوله ينتهي كل شيء بهالسرعه!وأرجع مطلقه بعد شهرين)
دق جوالها وشافت رقم دلال (خساره يادلال بعمري مارتحت لأحد مثل مارتحتلك لكن مابي أصير مفروضه عليك مثل أخوك) ولا ردت...
بعد ساعه كانت عند باب أختها نزلت مع شنطتها وهي تدق الجرس طلع سالم من بيتهم وشافها وشاف شنطتها وابتسم كان يطالعها بكل وقاحه ولا نزل عيونه عرفت انه يحسبها تطلقت وحست بالقهر انه يوم من الأيام بيفرح في هالشيء حمدت ربها انها وافقت على سلطان ولا عاشت مع هالإنسان، فتح سيف الباب وفرح يوم شافها سيف كان عمره 7سنوات بعده أخوه ياسر 10سنوات بعده سندس 19سنه وهي بكلية الطب أول سنه...
دخلت أمنيه للبيت البسيط اللي ماعرفت غيره في حياتها ضمت سيف بقوه...
أمنيه_وش أخبارك حبيبي؟
سيف_الحمد لله تعالي نسوي مفاجأه لسندس مافيه في البيت إلا أنا وهي
أمنيه_ليه!وين أمك؟
سيف_راحت هي وياسر عند عمتي وسندس قالت ماتبي تروح وجلست عندها
دخلت أمنيه البيت وهي تحس انها رجعت لحياتها الأولى حست ان سلطان وأهله بعيدين عنها كأنهم حلم راحت لغرفة سندس اللي يوم شافتها صرخت من الفرحه لكن تغير وجهها يوم شافت الشنطه اللي معها راحت لأمنيه وضمتها وأمنيه كانت مثل الضايعه اللي رجعت لأهلها تعلقت في سندس بكل قوتها كانت محتاجه لأحد تعرف انه يحبها أحد توثق فيه وهي متأكده ان ما أحد بالدنيا يحبها كثر سندس،حست سندس إن أمنيه فيها شيء وهي ضامتها بهالقوه...
سندس_سيف روح ألعب عند الجيران
سيف_صدق أروح!
سندس_ايه بس تلعبون في البيت مو الشارع
راح سيف فرحان لأنه كان يقول لها وهي ما رضت بس سندس وافقت لأنها حست ان أمنيه فيها شيء وحبت يتكلمون على رواق واحساسها كان صح لأن أمنيه بدت تصيح استغربت سندس أول مره أمنيه تصيح! أكيد صار شيء قوي بينها وبين سلطان، صياح أمنيه هزها أمنيه اللي دائما كانت راضيه على كل شيء وعمرها مازعلت على شيء ولا شكت من شيء بدت تصيح معها حست أمنيه بنفسها وهي بين يدين سندس وسمعتها تصيح بعدت عنها...
أمنيه_سندس ليه تصيحين؟؟
سندس وهي تمسح دموعها_أنت تصيحين
لمست أمنيه خدها اللي مليان دموع وحست بحرارة في عيونها توها تنتبه لنفسها كانت مشحونه كل ذيك الأيام واللي صار الخميس خلاها مو مستحمله تشيل كل هذا لحالها...
سندس_أمنيه أنت أختلفتي مع سلطان؟
أمنيه_حنا ما عمرنا أتفقنا عشان نختلف
سندس_مو فاهمه شيء!!
قالت أمنيه لسندس كل شيء من زواجها لليوم...
سندس_وأنت ليه ساكته على كذا !!
أمنيه_تبيني أتطلق بهالسرعه وش بيقولون الناس
سندس_بس مايصير الحال اللي أنت فيه
أمنيه_أنا كنت أقول كذا لكن يوم شفت سالم قبل شوي حمدت ربي اني تزوجت سلطان ولا أخذته
سندس_معك حق كل شيء أهون من هالسالم مادري وشلون أبوي وثق فيه وشاركه، زين وأنت وش ناويه تسوين؟
أمنيه_ما أعرف بأصبر وأشوف يطلقني هو أحسن من أقول لأبوك وأمك إني أنا اللي طالبه الطلاق وبعد هالوقت القصير
سندس_قوليلهم كل شيء وبيقدرون
أمنيه_مايستاهلون أحملهم الهم بعدين أبوك بيحس بالذنب لأني تزوجت عشان أسدد عنه الدين
سندس_بس حرام تضيعين عمرك مع واحد مايبيك!
أمنيه_أي عمر كلها كم شهر وأجي عندك هنا
سندس_أمنيه لا تقنعيني انك مو متضايقه من حياتك كذا
أمنيه_عادي تعرفين إني تعودت على كل شيء بهالحياة وأقدر أتحمل

دلال كانت متضايقه يوم ماردت عليها أمنيه(ياترى وش قلتي لها يانجلاء؟وليه سلطان كان معصب منها) كانت تبي تسأل سلطان لكن أبوها قال لهم انه سافر وماحبت تزعجه وهو بعيد واتصلت على البيت وقالت لها الخدامه إن أمنيه عند أهلها،قررت تكلم فجر تشوف وش أخبارها ودقت على بيتهم ومن سمعت الصوت اللي رد عليها كانت بتسكر لكن تراجعت(أكيد شاف رقم بيتنا بالكاشف مابيه يفكر إني خايفه لأكلمه)
نواف_نعم
دلال_وين فجر؟
نواف_مين أقول لها؟
دلال متأكده إنه شاف رقمهم وانه عرفها...
دلال_مو ضروري تعرف
نواف_دامك داقه على بيتي وطالبه أختي أنا اللي أحدد هو ضروري أو لا
دلال عرفت إنه يبي يطفشها لكن هي مو ناويه تسوي اللي يبيه...
دلال_قولها دلال ارتحت يالملقوف
نواف_فجر نايمه
دلال_فجر ما تنام هالوقت!
نواف_وأنا أقول إنها نايمه
دلال بعصبيه_وأنا أقول إنك متخلف
وسكرت السماعه في وجهه ضحك نواف يوم عرف انه طفشها بعدين استغرب من اللي سواه حس انه حاط عقله بعقل هالخبله

::الجزء التاسع::
يوم الأربعاء العصر\\راحت فجر عند زهور صارت تحب تجلس معها راحت لها مرتين في هالأسبوع ما كانت تحب تجلس في البيت لحالها ويوم منعها نواف تروح دائما لبنات جيرانهم وعيالهم فيه قالت بتروح عند زهور لأنها لحالها والبيت مافيه عيال أهم شيء ما تجلس طول اليوم في البيت لحالها كانوا يسولفون ويطبخون مع بعض زهور كانت تتحمل خبالها وتسمع سواليفها عن المدرسه بإهتمام تعلقت فيها فجر وهي ما توقعت انها تلقى أخت ثانيه تحبها مثل دلال وهم جالسين يسولفون...
زهور_غريب يافجر ليه ما صرتي تروحين عند بنات الجيران؟
فجر_وش دعوه مليتي مني وتصرفيني!
زهور_لا حرام عليك والله أتمنى تجين عندي كل يوم بس بنات الجيران كبرك وأكيد معهم تنبسطين أكثر
فجر_نواف منعني يقول لا تروحين لهم إذا عيالهم في البيت وأمي أقتنعت بكلامه
زهور_غريب نواف اللي يمنعك مع إنه مو هو الكبير
فجر_خالد ياليت كل العالم مثله أهم شيء عنده إني أنبسط لكن نواف ياكافي على كل شيء يعترض ويطلع مليون عله وإذا قلت له خالد ما قال لي لا يقول وحنا نشوف خالد عشان يعرف وش يصير وهو صادق أنا تمر علي أيام ما أشوفه أروح وهو نايم ويجي وأنا نايمه تخيلي وأمي دائما تهاوشه لأنه دافن نفسه في الشغل ومو مهتم لشيء
زهور_خلاص أنا عندي لك اقتراح خليهم يجون عندك في البيت
فجر_تصدقين يازهور أنا ارتحت معك وانبسطت أكثر من يوم كنت أروح عندهم هناك جلستنا كلها خبال وتعليق على بعض يعني ماأرتاح ولاأنبسط كثير أنا كنت أروح أضيع وقت بس عشان ما أقدر أروح كل يوم لدلال لكن الحمدلله اللحين لقيت لي أخت ثانيه أحبها وتحبني صح؟
زهور تأثرت من كلام فجر كانت تحبها مو لأنها أخت خالد وبس لا لأنها طيبه وسوالفها ما تنمل كانت تحسبها تجي عندها تضييع وقت ما توقعت إنها تحبها لدرجة تقارنها بدلال وتعتبرها أخت لها مامسكت الدموع اللي غصب نزلت من عينها، تفاجأت فجر وماعرفت وش تسوي...
فجر_زهور وش فيك؟ لاتصيحين ولا بأصيح معك
زهور_ما فيني شيء لا تهتمين بس أنا فرحانه اني حسيت بإحساس الأخوه اللي في حياتي ماعرفته

بعد المغرب كانت أم فواز ودانه جالسين يتقهوون وشافوا فواز نزل من غرفته
فواز_مساء الخير
أم فواز ودانه_مساء النور
فواز_وين أم دانه؟
دانه_حست بصداع وراحت لغرفتها ترتاح
فواز_ما تشوف شر يله عن اذنكم أنا بأطلع
دانه_لا فواز وين تطلع صار لي أسبوع هنا ولا عمري جلست معك بعدين أنا اليوم مسويه حلا عشانك تبي تطلع وما تذوقه!
فواز_خلاص ولايهمك نجلس عشانك وعشان نذوق حلاك اللي مجلستني عشانه
أم فواز_لا ماشاء الله عليها دانه عليها حلا مو على أحد
دانه_ياعمري ياجدتي والله ماأحد مقدر مواهبي غيرك
فواز_وين أماني؟؟
أم فواز_راحت تكلم زوجة سلطان تعتذر منها كانت متفقه معها تجينا اليوم لكن حالة أم دانه ماتسمح فقالت تأجلها
دانه_سلطان بن حمد؟
أم فواز_ايه
دانه_بسم الله متى تزوج!
أم فواز_من شهر وشوي يوم كنتم مسافرين مع فواز
دانه_مين تزوج؟
أم فواز_وحده مو من معارفه ناس على قد حالهم أم خالد تعرف أختها وهي اللي خطبتها لسلطان
دانه_توقعته يآخذ لميس أم سلطان دائم كانت تلمح بكذا
أم فواز_ايه بس أبهاتهم اختلفوا في الشغل وانقطعت علاقتهم
دانه_وأماني متى عرفتها؟
أم فواز_الخميس اللي راح كانت فيه حفله وشافتها فيها وشكلهم ارتاحوا لبعض والله الحقيقه أمنيه تدخل القلب أنا بعد حبيتها
فواز كان جالس يسمع بدون تعليق لأن السالفه ماتهمه لكن لفت انتباهه اسم أمنيه...
فواز_مين أمنيه؟؟
أم فواز_زوجة سلطان
عرف فواز ان اللي شافها زوجة سلطان عشان كذا تلخبطت أماني يوم عرف اسمها ما كانت تبيه يدري وهو تمنى انه ما درى وتمنى انه يطلع هالبنت من تفكيره اللي كل ما حاول ينساها يجي شيء يذكره فيها،قام من عندهم...
دانه_فواااز على وين؟؟
فواز_حلاك وذقته أما أنتي مو يمي أبدا
ومشى عنهم استغربت دانه ليه متضايق كذا معقوله زعل منها راحت وراه تتأكد، فواز وهو طالع صادف أماني ولا حظت في عيونه نظره غريبه وشافت دانه جايه بسرعه وراه
دانه_فواز صدق زعلت؟
فواز_لا أمزح معك بس أنا تذكرت شيء مهم المفروض اني مسويه ونسيته، مع السلامه
وطلع بسرعه وأماني ودانه التفتوا على بعض...
أماني_وش فيه فواز؟
دانه_عزمته على حلاي وكان جالس يتقهوى وش زينه فجأه قام وكأنه معصب
أماني_أكيد أمي قالت له شيء
دانه_لا ما كلمناه أبدا كنا نسولف عن زوجة سلطان
أماني_هاااه وقالت أمي عنها شيء؟ قالت أسمها؟
دانه_ايه وش فيها؟!!
أماني_يا الله أنا الغلطانه قلت اسمها
دانه_هيه أنت وأخوك وش فيكم هو سأل مين أمنيه وبعدها عصب وأنت مادري وش تقولين!فهميني وش سالفتكم مع هالبنت؟
أماني قالت لها كل شيء...
دانه_وفواز متعلق فيها لهالدرجه من نظره!
أماني_هذا اللي أنا مستغربه منه صح أمنيه تنحب بسرعه لكن هو ماعرف عنها شيء
دانه_أكيد فيها شيء مميز اللي شده لها وخلاك تعزمينها أول ماعرفتيها نفسي أشوفها
أماني_تقدرين تشوفين بنت أختها هي بعد في كلية الطب اللي نقلتي لها وقالت لو تحتاجين أي شيء تطلبين منها
دانه_صدق زين ما كنت أبي أروح الكليه وأنا ما أعرف أحد
في السياره كان فواز يفكر في أمنيه(كان المفروض اليوم تصير في بيتنا! أماني حبتها وأمي تمدح فيها يعني كانت نظرتي لها مثل ماتوقعت بس ما الله كتب)
رحلت لغيري وتركت بداخلي طيفك وصبر طال..
غدت ذكراك شمس ماتغيب وصورتك ظلي..
أحبك وكل ما فيني حبك يا خلي البال..
تخيلتك دواي وصرت جرحي الصعب يا خلي..
تعبت أرحل مع وجيه البشر بأنساك مع الترحال..
ولا أدري وش يجيبك في وجيه الناس وأهلي..


مر الأسبوع ودلال كل ماتتصل على أمنيه ما ترد فكرت تكتب لها مسج بس الكلام اللي بتقوله ماينفع إلا وجه لوجه قالت يوم الأربعاء لأمها يعزمونها هي وأختها لكن أمنيه اعتذرت من أم سلطان وقالت ان أهل أبوياسر عازمينهم،ماتدري ليه حست دلال ان مافيه عزيمه ولا شيء وانه مجرد عذر عشان ماتجي ،يوم الخميس انعزمت أمها على زواج هي وجدتها أم حمد وقبل مايروحون نزلت دلال تسلم على جدتها وخطرت لها فكره...
دلال_يمه مريم ممكن أطلب منك طلب؟
أم حمد_غريبه وش هالأدب اللي نزل عليك! يله أطلبي بنشوف طلبك اللي خلاك سنعه وتستأذنين
دلال_هاللحين أنا مو سنعه!! زين يا يمه بأعديها عشاني محتاجتك
أم حمد_ايه ماتبطين طلع لسانك الطويل
دلال_يمه مو وقته تمدحيني أبيك تدقين على أمنيه تقولين لها تجي تتعشى عندنا اليوم
أم حمد_صاحيه أنت وشلون أعزمها وحنا بنروح للزواج اللحين!
دلال_ايه روحوا الله يسهل عليكم أنا أبيها تجي عندي أنا في البيت
أم حمد_وأنت ماعندك لسان ليه ما تعزمينها
دلال_آهآ بدينا بالتحقيق، أبيها مفاجأه تدقين تقولين انك هنا مع أمي لحالكم وإني أنا رايحه للزواج وقلتي تنادينها تتعشى معكم
أم حمد_دلالوه تلعبين علي ليه ما تبينها تعرف انك فيه؟
دلال_حشى ما يمشي عليك شيء!
أم حمد_قولي لاإله إلا الله
دلال_ماشاء الله ماراح أحسدك بس اللحين عرفت أنا طالعه لعينه على مين
أم حمد_أنا لعينه صدق انك ماتستحين! قومي انقلعي عني
دلال_والله مو قصدي يمه أنا أقصد ذكيه، يمه أمنيه زعلانه مني وأنا أبي أراضيها
أم حمد_حتى هي ماسلمت منك حرام عليك وش مسويه في البنت؟
دلال_والله ما سويت شيء ولا أدري هي وش زعلانه عليه أكيد الموضوع فيه سوء فهم وأنا بأصلحه إنشاء الله
واتصلت أم حمد على أمنيه واصرت إنها تجي واضطرت أمنيه توافق ماقدرت تقول لأم حمد لا خاصه يوم عرفت ان دلال مو فيه وقررت تروح وما تهتم لكلام سلطان إذا ماكان يبيها تروح لأهله يقولهم ماينادونها مو هي اللي تحرج نفسها معهم عشانه وهو مرتاح...
وصلت أمنيه لبيت عمها أبوسلطان فتحت لها الخدامه ودخلتها كان البيت هاديء راحت للصاله وماشافت أحد استغربت كانت بتطلع وتفاجأت بدلال واقفه عند الباب...
دلال_بوووو
أمنيه انصدمت من وجود دلال...
دلال_مو على كيفك تصرفيني يا أمنيه هذاي عرفت وشلون أجيبك وأصبحت رهينة لدي
أمنيه مسكت الضحكه على تفكير دلال وكلامها لأنها كانت مجروحه منها...
دلال_مابتسلمين علي! ماتوقعتك تشيلين بقلبك علي كل هالوقت و تزعلين مني لسبب للحين ما عرفته!
بدت أمنيه تفكر باللي تسمعه مو معقوله دلال تسوي كل هذا تمثيل ورحمه كان سلطان ما جاملها وهو زوجها أخته عاد اللي بتجاملها!
راحت أمنيه وسلمت على دلال اللي ضمتها بقوه...
أمنيه_ما فيه أحد في البيت
دلال_لا أمي مريم وأمي رايحين لزواج بس أنا اتفقت مع أمي مريم تكلمك وذلتني لين وافقت
أمنيه_وليه كل هذا ؟
دلال_أمنيه أنا عارفه ان نجلاء أو سلطان قالوا لك شيء زعلك بس أنا وش ذنبي إلا إن كان هالشيء عني ولازم أعرفه
أمنيه_خلاص يادلال أنسي اللي صار
دلال_لا أبي أعرف وش اللي خلاك تقاطعيني أسبوع وماتردين علي أنا متأكده ان نجلاء قالت لك شيء عني لأنها جت وقالت لي شيء عنك بس أنا ماصدقتها لأني عارفه أفكار نجلاء واحساسي اللي خلاني أحبك بهالسرعه يقول انك مستحيل تسوين اللي تقوله
أمنيه بإستغراب_قالت شيء عني أنا؟وش قالت؟
دلال_تعالي نجلس في الحديقه ونتكلم
وراحوا جلسوا على الكراسي اللي في الحديقه...
دلال_نجلاء تقول انك جيتي عندها تبينها تعرفك على الناس ويوم مارضت رحتي بنفسك تدورين عليهم وتتعرفين فيهم واخترت أماني لأنك عرفت مركز أخوها الهام
أمنيه مو مستوعبه كلام دلال_أناااا!! وسلطان كان موجود
دلال_ايه بس أنا ما صدقت كلامها
أمنيه_لكن سلطان صدقها
دلال_صدقيني يا أمنيه سلطان كان معصب ذاك اليوم مادري ليه حتى أنا زعل مني لكن بعد مارحتي أنا كلمته وأأكدلك انه عرف انك ماسويتي كذا هو ما قالك شيء
أمنيه_من ذيك الليله ما كلمنا بعض
دلال_والله يا أمنيه سلطان طيب لكن المشكله.....
قاطعتها أمنيه_المشكله انه مايحبني أنت عارفه هالشيء وأنا عارفته سلطان قال لي انه يحب وحده ونجلاء قالت ان أسمها لميس وأول ما تنحل مشاكل أبوها وعمي بيطلقني ويتزوجها
دلال_أنت تعرفين كل هذا من يوم زواجك!
أمنيه هزت رأسها بمعنى إيه
دلال_أمنيه ظروف أبوي مع أبولميس معقده ويمكن ما تنحل حاولي تكسبين سلطان والله اني ما تمنى له أحسن منك
أمنيه_لا يادلال أنا يوم ما طلبت الطلاق ورضيت بهالوضع عشان مافشل أختي وزوجها وأرجع لهم مطلقه بعد يوم من زواجي بس مستحيل اني أترجى سلطان انه يحبني إذا كان مايبيني فأنا مستغنيه عنه وما يهمني
دلال_وان ما قدر سلطان يحل مشكلته واستمر زواجكم
أمنيه_وقتها أنا بأطلب منه يطلقني أنا وسلطان لا يمكن نكمل حياتنا مع بعض لأني مستحيل أرضى أعيش مع واحد مجبور علي وقلبه وعقله مع وحده ثانيه
دلال_مادري وش أقولك يا أمنيه إذا حطيت نفسي مكانك أشوفك معذوره باللي تقولينه لكن ما تهونين علي تتطلقين
أمنيه_صدقيني أنا مو مهتمه عادي عندي وأتمنى ماأتزوج مره ثانيه
دلال_زين قولي ليه كنت زعلانه مني؟
أمنيه_وش يفيد نتكلم في هالموضوع!
دلال_أمنيه أنا عارفه ان نجلاء قالت لك شيء عني ولازم أعرفه ولا تخافين أنا ماراح أعاتب نجلاء أو أزعل منها أنا فاهمتها هي ما تحبك لأنها صديقة لميس
أمنيه_وأنت مو صديقة لميس؟
دلال_مو مره أنا كل اهتمامي بها كان على شان خاطر سلطان ولا شخصياتنا وأفكارنا وكل شيء مختلف عن بعض وبعمري ماعتبرتها صديقه ممكن أقول لها اللي في قلبي
أمنيه_دلال أنا تأكدت ان كل اللي قالته نجلاء مو صح بس اللي حيرني وخلاني أصدقها انك أختفيتي في الحفله ولا عرفت وينك وما سألتي عني وأنت تدرين إني ماأعرف أحد غيرك!
دلال_وشلون! أنا أرسلت لك فجر تناديك وقالت انك ماتقدرين تجلسين عندي والناس تسأل عنك وقلت معك حق
أمنيه_بس أنا ما كلمت فجر؟ وبعدين وين كنت أنت؟
دلال_وحده من عمات فجر حامل وكانت جايه من سفر وتعبت قلتلها تروح ترتاح وتتمدد على السرير وجلست أسولف معها من يوم تزوجت ماشفتها زوجها يشتغل في الخارج وهي جت عند أهلها لين تولد ،لكن وشلون!فجر قالت هالكلام دامها ما شافتك
أمنيه_يا الله عليك يادلال كل هذا صار وماصدقتي عني شيء وأنا صدقت سامحيني يادلال
دلال_للحين مافهمنا بعض بس المره الثانيه إن صدقتي عني شيء ماراح أسامحك بس ماقلتي وش قالت نجلاء
أمنيه_صدقيني ماله داعي،المهم أنا عرفت اللحين وش كثر كنت متضايقه هالأسبوع عشاني ماكلمتك
دلال_على راحتك بس لازم أعرف فجر من وين جابت الكلام اللي قالته بأتصل عليها
اعترضت أمنيه لكن دلال أصرت وكلمت فجر تسألها وقالت لها انها ماكلمت أمنيه نجلاء هي اللي شافتها وقالت ان امنيه قالت لها كذا وعرفت دلال ان نجلاء كانت قاصده تفرق بينهم تضايقت من تصرفها لكن أمنيه طلبت منها تنسى الموضوع وصاروا يسولفون عن كل شيء قالت لها دلال عن مقالبها يوم كانت صغيره وان الكل يعتبرها ولد وعن كرهها لنواف ومقالبها فيه...
أمنيه_كل أهلك يمدحون فيه وش معنى أنت تسبينه؟
دلال_أهلي يمدحونه عشان طول عمره الولد الشاطر المؤدب وأنا أكرهه لأنه كئيب وممل ومايعرف يضحك
أمنيه_وأنت وش دخلك فيه إذا كان ممل أو لا أحد قال لك تحمليه!
دلال ماعرفت وش ترد على أمنيه وعصبت...
دلال_أوووه فكينا من هالمتخلف وخلينا نقوم نتعشى قبل تنسد نفسي
قامت أمنيه معها وهي حابسه ضحكتها على دلال من سنين تكرهه بس عشانه كان شاطر وعلى قولتها ممل،،أما دلال فرجعت في تفكيرها سنين يوم كانت في الإبتدائي وسلطان ونواف في المتوسط وخالد في الثانوي كانت دائما كل ماراحوا لبيت أم خالد تلعب مع سلطان وخالد وأصدقائه وكل ما شافت نواف تروح تناديه يلعب معهم لكنه يرفض ويقول انه بيذاكر وفي يوم فرحت انهم كانوا في عطله وشافته كان الجو مطر خفيف...
دلال_تعال ألعب معنا في الشارع بنلعب كوره
نواف_ما أبي
دلال_لا تقول بتذاكر بعد ترانا في اجازه
نواف_لا ماراح أذاكر بس ما أبي ألعب في الشارع وأوصخ ثيابي عماني بيجون وأنت شوفي وشلون وصخه وملابسك كلها تراب بتفشلينا قدام بنات عمي
وتركها ومشى بيدخل البيت دلال كانت مقهوره من كلامه وشافت ملابسها اللي مليانه تراب مثل ما قال وأول مره تتفشل وتنتبه لشكلها لكنها كانت حاقده عليه والدموع بعيونها فقررت ترد له اللي قال وأخذت في كل يدينها من الطين اللي في الزرع وركضت وراه قبل يدخل وطبعته على ظهره وراحت بسرعه وهي تصرخ وتقول
دلال_روح غير ملابسك قبل ما يجون عمانك يالنظيف
استغربت دلال ماتدري وش جاب هالسالفه على بالها كانت ناسيتها وماعمرها طرت عليها...
تعشوا مع بعض وكملوا سوالفهم لين جت أم سلطان وبعدها أبوسلطان اللي أصر إن أمنيه ما تروح في وقت متأخر وإنها تنام عندهم وماقدرت قدام إصراره إلا إنها توافق سهروا يسولفون مع بعض بعدين كل واحد راح لغرفته ينام، أم سلطان قالت لأمنيه تنام في غرفة سلطان لكنها رفضت بس أصرت أم سلطان لأن غرفة دلال مافيها غير سريرها ومو معقول تخليها تنام على الأرض وغرفة سلطان فاضيه، دخلت أمنيه غرفته وشغلت النور سكرت الباب وتسندت عليه ونظرها يلف على الغرفه أعجبها ذوقه كانت الغرفه أنيقه ورسميه تشبه شخصية سلطان(بيجي يوم وترجع لهالغرفه يا سلطان وتنسى كل شيء عني وأنا بأرجع لذيك الغرفه الصغيره والبسيطه اللي عاشت معي همومي وأفراحي بأرجع لها بهم جديد مادري إن كنت بأنسى هاللي عشته أو لا)
انفتح وراها الباب وفزت،دخلت دلال...
دلال_أمنيه وش موقفك ورى الباب خايفه تدخلين والله الغرفه ما تأكل!
أمنيه ماردت لأنها ما درت وش تقول فاكتفت بإبتسامه...
دلال_نسيت أعطيك بجامه عشان تنامين براحه جبتلك حمراء وسماويه أي لون تحبين
أمنيه_ههههه وأنا بنام ولا بأطلع فيها!
دلال_جاهله فنيا ما تعرفين ان الألوان تأثر على نفسيتك مثلا السماوي لون بارد وهاديء بيخليك تسترخين وترتاحين بينما الأحمر لون دافيء لكنه مثير...
قاطعتها أمنيه_دلال فيني نوم وأنت تحللين لي الألوان عادي عطيني أي وحده والله بلبسها وأنام وأنا ما دريت عن لونها
دلال_أنا الغلطانه اللي أبي أثقفك تدرين لو عندي بجامه سوداء كان جبتها لك تستاهلين يجيك اكتئاب أقولك خوذي الحمراء تثير أعصابك خساره فيك الإسترخاء
أمنيه_والله النوم اللي فيني مايطير لو تصبغين الغرفه بكبرها أصفر
دلال_زين انخمدي
أمنيه_تصبحين على خير
دلال _تصبحين على خير
دخلت أمنيه الحمام وبدلت ملابسها وفكت شعرها وجلست تسرحه وانفتح الباب بقوه
دلال_مانمتي للحين!
أمنيه_على أساس إنك مخليتني أنام
دلال_أنا كنت بسألك متى تبيني أصحيك؟
أمنيه_إن خليتيني أنام أنا اللي بأصحيك
دلال_نتحدى مين تصحى قبل
أمنيه_أتحدى
دلال_اللي تصحى متأخر تسوي فطور
أمنيه_موافقه بس يله نامي
طلعت دلال وأمنيه طفت النور انسدحت على السرير وحست بخوف وشغلت الأباجوره اللي جنب السرير رفعت مخدتها شوي ورجعت تطالع الغرفه (ليش هالخوف؟ أحس إني مو مرتاحه في هالغرفه! أحس كأن الأثاث يطالعني ومستغرب وجودي! وشلون لو عرف سلطان إني نمت في غرفته؟) ألتفت بتسكر الأباجوره وشافت جنبها صوره لسلطان أخذت الصوره وجلست تطالعها كان مبتسم في الصوره حست كأنه يضحك لها وابتسمت معه لكن ابتسامتها راحت يوم تذكرت إنه ما عمره ابتسم في وجهها وحست إنها حمل ثقيل عليه مثل ما كانت تحس إنها حمل على أختها وزوجها اللي ما يأخذ راحته في بيته بسببها صح ما كان يقول لكن هي كانت تحس عشان كذا كانت قليل تطلع من غرفتها، انفتح الباب...
دلال بخبث_اللي أعرفه إن الناس تحلم وهي نايمه مو صاحيه ولا هذي أحلام اليقظه!!
أمنيه ارتبكت وحست بإحراج خلاها تنزل الصوره وتقلبها على تحت...
أمنيه_أول مره أشوفه مبتسم وعرفت وش كثر أنا منكده عليه وهالمره تصبحين على خير لآخر مره وياويلك أشوفك مره ثانيه
دلال_اممم حسب إذا طرى علي شيء راح أجي أقوله ما بخليه في خاطري
طلعت دلال وأمنيه سكرت الأباجوره وقررت إنها تنام وإن جت دلال مره ثانيه ماترد عليها لكنها ماجت ويوم بدت تنعس انفتح الباب لكنها ظلت نايمه ما تكلمت بس يوم اشتغل النور أعمى عيونها اللي تعودت على الظلام وقامت...
أمنيه_لاااا دلال حرام عليك طفي النور!!
لكنها يوم فتحت نص عيونها ما شافت دلال عند الباب جمدت ملامحها أكيد تحلم ولا وش اللي بيجيب سلطان هنا !!!
سلطان كان مثل أمنيه منصدم كان راجع من المطار وشاف إن بيت أهله أقرب فقرر يجي ينام الليله هنا لكن اللي ماكان يتوقعه ولا يخطر في باله إنه يشوف أمنيه في غرفته واستغرب وش اللي جابها؟؟
أمنيه حست نفسها غبيه وهي للحين نايمه في سريره كانت تتمنى إنه يطلع ويسكر وراه الباب أو يختفي غمضت عيونها وفتحتها لكنه ظل بمكانه قامت من السرير بسرعه تدور شيء تقوله يقطع هالصمت وينهي الموقف البايخ اللي هي فيه...
أمنيه_حمد الله على السلامه
سكر سلطان الباب وتقدم عندها...
سلطان بنبره غريبه_الله يسلمك
أمنيه وهي تلعب في شعرها عشان ما يلاحظ ارتجاف يدينها...
أمنيه_أنا..آسفه إني نمت في غرفتك..بس..بس خالتي أصرت
ابتسم سلطان_شيء طبيعي هذي غرفة زوجك أجل وين بتنامين!
كان واقف قدامها لو مد يده لمسها وهي كان قلبها يدق بقوه ومتلخبطه وكأنها مسويه شيء غلط...
أمنيه_قلت يمكن ما تبي أحد يتطفل على شيء خاص فيك
سلطان وكأنه تذكر_أنت ما رحتي لأهلك جلستي هالأسبوع عند أهلي؟
أمنيه_لا بس دلال عزمتني اليوم وعمي يوم تأخر الوقت مارضى أرجع مع السواق
سلطان_تراضيتي أنت ودلال؟
أمنيه_إيه
سلطان_وحنا ماراح نتراضى؟؟
تذكرت أمنيه إنها كانت ماتبي تكلمه تحس إن اللي مر عليها من يوم سافر وجلستها في بيت أختها شهور مو كم يوم لكنها اللحين نست كل شيء حتى هو ما كان سلطان اللي تعرفه كل شيء فيه تغير نظراته لها نبرة كلامه وأسلوبه معها حست إنها مو قادره تفكر لازم تجلس لحالها ترتب أفكارها...
أمنيه_أكيد إنت جاي من السفر تعبان أتركك ترتاح أنا بأنام عند دلال
مشت بتطلع لكنه مسكها مع يدها طالعته بإستغراب...
سلطان_أنتظري أبي أكلمك
وبدون ماينتظر ردها سحبها وجلسها على السرير وجلس قريب منها وهو للحين ماسك يدها ويطالعها بنظرات غريبه أول مره تشوفها و حست ان الهواء انقطع عنها ما عمر أحد طالعها كذا كانت منحرجه وحست إن كل شيء بان على وجهها كرهت فكرة إنه يسيطر على مشاعرها أو يملك احساسها ذكرت نفسها باللي سواه فيها واللي بينهم لين قدرت ترجع لنفسها وسحبت يدها منه وصدت بوجهها عنه...
أمنيه_تكلم ياسلطان
سلطان_تكرهيني؟؟
أمنيه سكتت ماردت...
سلطان_جاوبيني بصراحه
أمنيه_وليه تسأل؟وش يهمك شعوري فيه؟
سلطان وكأنه يكلم نفسه_تكرهيني والدليل انك ماتتحملين تشوفيني
طالعته والتفتت تشوف وين يطالع وشافت صورته اللي قلبتها...
أمنيه باحراج_ما أحب أنام وقدامي صوره
سلطان_أمنيه تدرين ان طول سفرتي كنت أفكر فيك أقصد فينا،أنا عارف إني أناني وظلمتك معي واستغليت أسبابك اللي تخليك تجلسين معي لصالحي وما فكرت فيك هالشيء كان باني حاجز بيني وبينك كنت كل ما أشوفك أتذكر الوضع اللي حطيتك فيه، أمنيه أنا احترت وشلون أتعامل معك واحترت أكثر من برودك وصمتك اللي كل يوم أدور له سبب، أنا عارف إني جرحتك بالكلام اللي قلته لك في المزرعه والله كنت معصب من اللي صار وما كنت مستوعب كلامي كان فيني قهر والمشكله طلع فيك، تدرين كل هذا ليه عشاني مافهمتك ولا أعرف مين زوجتي
أمنيه انصدمت من كلمة زوجتي أول مره يقولها وما قدرت تفهم وش يقصد من كلامه ولا عرفت وش ترد عليه لكن سلطان كمل كلامه...
سلطان_أمنيه خلينا نعطي نفسنا فرصه نعرف بعض ونعيش طبيعي مثل أي زوجين يمكن ماأقدر أصلح أوضاعي ويمكن الله كاتب لنا نعيش العمر مع بعض حتى لو افترقنا مابي يكون بيننا هالكره خلينا نفترق بعد حياة كلها تفاهم واحترام، انسي كل اللي صار وخلينا نبدأ من جديد.....ليش ساكته؟؟
أمنيه_مادري! ماتوقعت الكلام اللي تقوله! وماني لاقيه رد عليه
سلطان_الرد الصح هو إننا نسوي اللي المفروض نسويه ونعيش حياتنا طبيعي

في بيت أم عبدالله كانت زهور في غرفتها البيت كان فاضي عليها أم عبدالله وزوجها راحوا عند ولدهم الوحيد اللي ساكن في نفس ديرتهم أما الباقين فكانوا يشتغلون في منطقه ثانيه واستقروا هناك أصرت أم عبدالله إنها تروح معها لكن زهور تعذرت وقالت فيها نوم بس عشان ماتروح كانت تحس انها جايه بينهم غلط ومالها داعي واللحين تأخر الوقت وخالد مارجع تأخر عن موعد رجوعه اكثر من ساعه(غريبه مو من عادته يتأخر!يمكن معزوم لكن الوقت تأخر فيه عزيمه لهالوقت؟)ومن افكرها طلعها صوت سياره وقبل ماتشوف قلبها قال لها انه سيارة خالد حتى صوت سيارته حفظته وميزته,راحت للشباك وشافته وهو يدخل للبيت وبعد ماتطمنت عليه راحت تنام

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 09:54 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : موزه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

::الجزء الحادي عشر::
يوم الأحد بعد المغرب في بيت أم خالد// راحت دلال لفجر ودخلت على خالتها في الصاله وسلمت عليها...
أم خالد_والله يادلال انك قاطعه وين اللي كانت كل يومين عندنا اللحين صارت أمك تجي ولاتجين معها؟
دلال في نفسها(كرهت البيت بعد ماجاء هالمتخلف أخاف أجي وهو فيه)
دلال_وش دعوه ياخالتي تعرفين إني ماأصبر عنكم بس نومي متلخبط أصحى الليل وأنام النهار
أم خالد_أجل دوريلك شغله تنظم وقتك ولا ترى بنزوجك
دلال_مو قبل مايتزوج خالد هو الكبير
أم خالد_الله يسمع منك بس هو مايرضى
دلال_خالتي لو انتظرتي خالد لحد مايرضى من حاله ماراح يتزوج أبدا لازم تضغطين عليه
أم خالد_والله انك صادقه يابنتي
وأخذت أم خالد الأفكار وباين انها اقتنعت بكلامها ابتسمت دلال وهي تتخيل ردة فعل خالد...
دلال_خالتي وين فجر؟
أم خالد_نايمه
دلال_هذا وهي اللي عازمتني آخرها تنام!
أم خالد_شكلها مانامت بدري البارح كان باين على شكلها الصبح حتى نواف فتحلها محاظره الصبح يوم قالت بتغيب ومارضى
عصبت دلال(وش هالنواف اللي بيمشي حتى نوم الناس على كيفه)
دلال_بأروح أصحيها أبيها تروح معي أزور زهور من كثر ماتكلمني عنها فجر حسيت اني أعرفها وأبي أتطمن عليها
طلع دلال للدور الثاني وفي طريقها لغرفة فجر مرت بغرفة نواف شافت الباب مفتوح شوي والنور مو مطفأ وقفت والفضول خلاها تفتح الباب بشويش ويوم تأكدت ان الغرفه مافيها أحد دخلت ماتدري ليه شافت رسمته اللي معلقها وجاها شعور قوي انها تروح تقطعها لأنه ماله حق يرسمها بهالطريقه وقبل ماتتحرك سمعت صوت من برا الغرفه يتكلم ماكان صوت خالد كان نفس الصوت اللي سكرت التليفون في وجهه لكنها اللحين مو في التليفون وأكثر من كذا هي في غرفته ماقدرت تتخيل كيف بيكون شكلها وبسرعه دخلت في الحمام اللي في نفس الغرفه وهي تدعي انه مايفكر انه يدخله ولا بيكون الموت أرحم لها من هالموقف سمعته يدخل للغرفه وحست بدموع الخوف والإحراج تنزل على خدها ولو ماكانت تكرهه بالحيل كان قالت ان كرهها له زاد،كان يتكلم بجواله...
نواف_لا نسيتهم ورجعت للبيت آخذهم....يله مع السلامه
دخلت الخدامه...
الخدامه_نواف مدام تقول لاتطلع من الغرفه اللحين
نواف_ليه؟!
الخدامه_دلال في غرفة فجر و...
قاطعها نواف_آه دلال مو كنا مرتاحين من هالطاري وش رجعها قولي نواف يقول اللي تجي من غير موعد وبيوم مو مناسب وتدور في البيت على راحتها تتحمل اللي يجيها
الخدامه_مافيه معلوم!
نواف_أحسن قولي لأمي نواف بياخذ أوراقه ويطلع وخلي هالدلال تشبع في البيت كله
انقهرت دلال وهي تسمع هالهجوم ومو قادره ترد عليه وبعد لحظات طلع نواف وبسرعه طلعت هي بعد وراحت لغرفة فجر دخلت بعد ماطقت الباب وشافتها صاحيه ولابسه وحمدت ربها إنها ماطلعت قبل هالوقت ولا كان فضحتها وبعد ماسلمت عليها...
فجر_يله نروح؟
دلال بعصبيه_فجر أنت متأكده من اللي قلتيه؟
فجر_طبعا ماقتنعتي بعد كل اللي قلته أمس!
دلال_يعني عشانها تكتب شعر ويمكن بس تجمعه كذا وعشانها صاحت انها بتسافر قررت أنت ونور انها أكيد تحب وخالد بعد فيه أكثر من سبب يخليها ماتبي تسافر ويمكن الشعر هوايه
فجر عصبت_لا أنا متأكده وحتى لو كان اللي قلته خطأ أنا أبي زهور تتزوج خالد
دلال_بس أبي أذكرك ان لازم أمك وزهور وخالد يكونون يبون هالشيء عشان يصير
فجر_دلال وأنا ليش قلتلك أبيك توقفين معي وتساعديني!
انتبهت دلال لنفسها وانها تطلع قهرها على فجر وهي مالها ذنب...
دلال_زين يافجر خلينا نروح نتطمن على زهور أول
وراحوا لبيت أم عبدالله مع أم خالد وطلعت دلال وفجر فوق عند زهور وبعد ماطقوا الباب دخلوا وشافوها جالسه على سريرها وبين يدينها دفترها كانت الدموع ماليه وجهها والتعب باين عليها ابتسمت بصعوبه ابتسامه قصيره وحاولت تقوم عن سريرها لكن دلال تقدمت بسرعه وامنعتها...
دلال_خليك مرتاحه يازهور حنا جينا نتطمن عليك مانبي نتعبك
زهور بتعب_مشكوره يادلال ماتقصرين
زهور بدت تتكلم مع فجر ودلال تراقبها(معقوله كل هالتعب اللي فيها من حبها لخالد!والله خالد يستاهل صح على فجر لايقين لبعض مو مثل اخوه عساه يتزوج وحده توريه نجوم الظهر)
فجر ضربت دلال بعصبيه وطالعتها بنظرة تهديد..
فجر_دلال وين رحتي؟
دلال تفز_هاااه
زهور_حرام عليك يافجر خوفتيها
فجر بقهر_حنا مو جايين نسرح هنا يادلال
دلال فهمت قصد فجر لكن ماكانت عارفه وش تقول لزهور وهي بهالحاله هذا على إفتراض ان اللي تقوله فجر صح وش تسألها وكيف بتقولها انها تعرف ماعمرها نقصتها الجرأه لكن هالمره غير زياده على كذا مشوش عقلها بسبب الموقف اللي صارلها قبل شوي وش بيكون موقفها لو إنه فكر يدخل لحمامه هذا غير قهرها على الكلام اللي سمعته...
زهور_فجر روحي قولي للخدامه تجيب لنا عصير
دلال_ماله داعي لاتكلفين نفسك
فجر بعصبيه_أنا أبي عصير وبأروح أجيب لنا وأنت صحصحي شوي
طالعتها فجر وراحت دلال افهمت من نظرتها انها بتتركهم عشان تكلمها دلال اللي مو متأكده من صحة الموضوع وأكثر من كذا ماتدري وشلون تفتح الموضوع مع زهور وهي ماتعرفها ولا تتوقع وش بتكون ردة فعلها على تدخلها بخصوصياتها سواء كان الموضوع صح أو خطأ...
زهور_وش فيها فجر أحسها معصبه؟
دلال_زعلانه من يوم عرفت انك بتنتقلين
شافت دلال تأثير هالكلام على زهور بدت تتجمع الدموع بعيونها وسرحت عنها بعييييد،،في هالوقت قررت ترمي دلال قنبلتها وتشوف ردة فعل زهور...
دلال_زهور فجر ودها تخطبك لخالد
شهقت زهور والتفتت تطالع دلال وفي عيونها تتصارع مشاعر كثيره صدمه..فرح..خوف وأخيرا نزلت الدموع اللي كانت محبوسه،،نزلت راسها واسندته على ركبها وضمت رجلينها بيدينها قامت دلال وجلست على حافة السرير جنبها وحطت يدها على كتفها...
دلال_أدري ان مالي حق أدخل في خصوصياتك..لكن..زهور أنت تحبين خالد؟
وعكس ماتوقعت دلال بدون أي استغراب..أو إنكار..أو سؤال كيف عرفت هزت زهور رأسها بمعنى إيه وهي على حالها وكأنها ضاقت من هالسر اللي ياما شالته في قلبها لين هدها...
زهور وهي ترفع راسها وتمسح دموعها_أدري مستغربه هالجرأه مني لكن أنا محتاجه أتكلم مع أحد عن هالحب اللي انكتب عليه يموت في قلبي من لحظة مانولد دلال إنشاءالله ماتجربين شعور إنك تفقدين أحد تتخيلين الإحساس إذا كان هالأحد هم كل دنيتك..وهم ناسك دلال أنا فقدت أمي وأبوي في لحظه وحده وفجأه ماقدر أقولك مقدار الألم ماقدر أوصلك أنواع العذاب اللي حسيته شعوري باليتم بالحزن والوحده والخوف كل هذا تحملته لحالي لولا الله صبرني كان مت من القهر والحزن مع إني كنت أتمنى هالشيء من يومها وأنا أحس إني جسد يمشي من دون روح ماحد مهتم فيني ولا أنا مهتمه لأحد حتى نفسي كنت أقضي كل وقتي في هالغرفه أفكر وأتذكر وفي النهايه أصيح لين ينهد حيلي وأنام كذا كانت تمر أيامي حتى سمعت بخبر وفاة أبوخالد الله يرحمه مادري ليه قلبي قال لي أروح مع إني ماكنت أطلع من هالبيت من أول مادخلته رغم إصرار أم عبدالله لكن كنت أرفض لين مايأست مني حتى غرفتي قليل ماكنت أطلع منها إلا غصب ومجامله لأم عبدالله لكني أصريت أروح للعزاء كنت..مادري وشلون أقولك بس كنت أبي أشوف ناس تفهم شعوري تفهم حزني ناس ماتجي تصبرك وتعزيك وهم مو حاسين في النار اللي داخلك ورحت لكن عكس ماتوقعت الألم ماخف وزاد أكثر والحزن تجدد ماقدرت أجلس أكثر واستأذنت من أم عبدالله اللي قدرت حالتي وقالت ارجع للبيت وأنا طالعه سمعت صياح بنت في الحديقه قلبي ماطاوعني أتجاهل اللي سمعته شفتها من وراء الشجر كانت فجر كسرت خاطري أنا وبعمري هذا مو قادره استوعب خسارتي وشلون هي بعمر الطفوله وخسرت أهم سند لها بهالحياه كنت بأمشي لها لكن فجأه طلع من الجهه الثانيه خالد وراح عندها كنت بأتركها بعد ماتطمنت ان أحد معها لكن شيء خلاني أوقف شعور قال لي ان هاللحظه سبب جيتي كلها..سمعته وشلون يكلمها ويواسيها ويحن عليها كان يشجعها ويقويها ويصبرها ويذكرها برحمة الله لحد ماهدت شوي وطلب منها تروح تصلي وتدعي لأبوها بالرحمه..حسيت في ذيك اللحظه إنه يكلمني أنا كنت محتاجه لأحد يهديني يقول لي نفس الكلام اللي قاله لكن بعد لحظات سمعته يصيح ويدعي لأبوه بالرحمه ويدعي الله يعينه على حمل المسئوليه اللي شايلها لحاله كبر في عيني بذيك اللحظه ومع كل يوم يمر واسمع عنه شيء كان يكبر في قلبي أكثر وأكثر تعلقت في هالشعور اللي خلى قلبي يحيا بعد موته كنت اسمع أخباره..مشاكله..مزحه من أم خالد كانت دائما تتكلم عنه وفرحانه وفخوره فيه..أدري غباء مني لكن كنت أحس إني أشاركها هالفرح والفخر فيه دلال خالد بالنسبه لي حلم عرفت انه ماراح يتحقق لكنه بيبقى شيء كبير عندي مايهزه أيا كان ولا حتى هالفراق اللي بيصير أدري بتتفاجأين من صراحتي لكن دائما كنت أتمنى أطلع كل اللي في قلبي ولا بألقى أحد أحسن منك لأنك تعزين خالد وهو يعزك وأحس يوم قلتلك هالكلام كأني قلته له
دلال سكتت بعدها متفاجأه من صراحة زهور..وتستوعب الأحداث والمعلومات اللي سمعتها..والأكثر من كل هذا كمية الحب اللي كان يحملها كلام زهور عن خالد(صح على فجر لازم خالد يتزوج زهور حرام يخسر كل هالحب اللي في قلبها..صحيح خالد ألف بنت تتمناه لكن صعب يلقى قلب مثل قلب زهور ووحده تحبه كل هالحب بدون مقابل)...
دلال_زهور أنا صح ماعرفك وهذي أول مره نتكلم فيها مع بعض لكن أنا أحس إني أعرفك من كلام فجر عنك وأي أحد تحبه فجر ويحبها أنا أحبه على طول وأقدر ثقتك فيني عشان تكلميني عن شعور خاص فيك وراح أساعدك إنشاءالله
زهور_دلال أنا قلتلك هالكلام أحاول أريح قلبي شوي من اللي حامله لكن ماقصدت....
قاطعتها دلال_عارفه انك مو قاصده شيء لكن فجر عرفت انك تحبين خالد وهي أصرت اني أتدخل في هالموضوع وأخلي خالتي تخطبك له وأنا بعد كلامك اللي سمعته تأكدت انك أكثر وحده تستاهل خالد
زهور تذكرت موقف خالد منها يوم فكرها من الخادمات زياده على كذا أم خالد دائما تطري زواج خالد وبنات تحلم فيهم له ولا عمرها التفتت لها أو حتى فكرت فيها غمضت عيونها بألم...
زهور_دلال لاتحرجين نفسك أنا عارفه ان السالفه ماراح تتم
دخلت فجر وهي تقول_بعدك ماتعرفين دلال إذا حطت في بالها شيء بعدين أنا مابيك تبعدين عني ولا أبي خالد يتزوج وحده غيرك
حاولت زهور انها تقنعهم بإستحالة هالزواج لكنهم ماقتنعوا وكرامتها ماسمحت لها تقولهم عن اللي صار مثل ماقلبها ماراح يستحمل رفض خالد لها بعدين استسلمت قدام اصرارهم يمكن إذا رفضها خالد تقدر تنساه ولا تفكر فيه بعد اليوم لكنها متأكده بداخلها إن هالشيء مستحيل يصير...

رجعت دلال وفجر وقبل لايدخلون البيت...
فجر_دلال أنا بأطلع غرفتي وأنت كلمي أمي
دلال_اللحين!!
فجر_أجل متى؟
دلال_مادري كنت بأكلمها بكره أوبعده
فجر_لا وأنا وش يصبرني كل هالوقت
دخلت دلال وقالت لخالتها اللي ماقتنعت في البدايه لأنها كانت حاطه كم بنت في بالها لكن بعد حملة إقناع طويله من دلال وافقت بعد ماقتنعت إن زهور راح ترضى بإنشغال خالد الدائم وبإنها تسكن عندهم وأي بنت ثانيه يمكن تعترض، بعدها راحت دلال لغرفة فجر وهي في طريقها وقفت غصب عنها قدام غرفة نواف تتذكر كلامه اللي سمعته(للحين يكرهني!راسمني مثل ماكنت قبل بالبنطلون الجينز والشعر المجعد ودي أعرف ردة فعله لو يشوفني اللحين ويعرف إنه مابقى من شخصيتي ذيك غير إسمي.....
....هيه وأنا وش دخلني برأيه هذا اللي ناقصني بعد أفكر بهالأشكال!)
دخلت عند فجر اللي كانت بتطير من الفرح يوم قالت لها اللي صار لكن دلال قالت لها إن المهم رأي خالد، وبعدها راحت دلال أما فجر فكانت مقرره تنتظر خالد لين يرجع لأنها متأكده إن الموضوع دامه دخل في راس امها ماراح تنتظر لين بكره وبتكلمه أول مايجي وهي لازم تعرف رده وفعلا أول ماجاء خالد أمها قالت له انها تبيه بموضوع وانسحبت فجر من عندهم عشان يتكلمون على راحتهم وعشان هي بعد تتسمع على راحتها، في البدايه عارض خالد فكرة زواجه وقال إنه اللحين مو مستعد لكن بعد إقناع طويل وكم دمعه من أمه وافق، لكن الصدمه اللي ماتحملتها فجر إن خالد رفض زهور بعد ماقترحتها أمه عليه وقال لها إنها ماتناسبه وطلب منها تدور له وحده من معارفها كانت فجر شوي وتطلع عندهم وتقوله إن ماتزوج زهور الأحسن مايتزوج أبدا، راحت لغرفتها وبعد ماصاحت شوي قررت تكلم دلال تقول لها...
طلع خالد من عند أمه بيروح ينام لكنه قرر يمر يشوف فجر لأنه ماشافها طول اليوم خاف إنها نايمه لكنه شاف الباب نص مفتوح وسمع صوتها تتكلم بالتليفون(وينك يانواف تشوف إلى متى سهرانه هالبنت) قرب من عند الباب لكنه قبل يدخل شد انتباهه اسمه في كلام فجر...
فجر_خالد رفض يادلال تخيلي!رفض زهور يعني اقنعنا أمي بزواجه بدون فائده......ياعمري يازهور كانت حاسه مادري ليه......أول شيء أنا أحبها ومابي تروح عني ثانيا حرام هي تحبه ومن بعد أمها وأبوها تعلقت فيه.......صح وشلون راح نقول لها هي من يوم عرفت إنها بتبعد عنه طاحت مريضه وشلون بعد ماعطيناها أمل نقول لها رفضها أكيد بتنصدم.......لو ماحلفت لزهور كان قلت لخالد هي وش كثر تحبه وترجيته يوافق.......أجل يارب مايتزوج.....
راح خالد لغرفته وهو يفكر باللي اسمعه(دلال وفجر اللي دخلوا فكرة زواجي في راس أمي!الله يسامحكم كنت مرتاح وكل هذا عشان زهور ماتروح عنهم لكن فجر تقول إنها تحبني! وشلون حبتني؟ ومن متى؟وش دخل دلال وفجر في السالفه)
جلس كل الليل يفكر في هالسالفه وماقدر ينام ومع الفجر كان واصل لقرار ومقتنع فيه(هذا أحسن حل أريح فيه أمي وارتاح أنا، حتى البنت مسكينه وماعندها أحد وفجر تحبها يعني إذا تزوجتها بترضى تسكن عند أهلي وماراح تطالبني بأي شيء لاروحات ولاجيات لأن حياتها هنا أحسن من حياتها مع أم عبدالله، بس لو أتذكر وشلون شكلها!)
صحت فجر الظهر لأنها غابت اليوم بعد ماسمعت محاضره طويله من نواف اللي ماتركها لين جاء خالد وقال له يخليها ترتاح اليوم بعد ماشاف جفونها متنفخه من كثر ماصاحت أمس كان يطالعها بنظره غريبه وبحنان وآخر شيء ابتسم لها مافهمت ليه؟ نزلت عند أمها اللي ابتسمت يوم شافتها...
أم خالد_صح النوم ياكسلانه كذا تسهرين وتخلين دراستك!
فجر_يمه تكفين لاتكملين علي يكفي اللي سواه نواف الصبح نكد علي حشى اللي يسمعه يقول غايبه عن امتحان نهائي!
أم خالد_وأنت ليه مبرطمه؟
فجر_زعلانه عشان زهور والله تعودت عليها
أم خالد_ومين قال إنك بتفارقينها؟
فجر_ليه أم عبدالله خلاص ماراح تنقل!
أم خالد_لا بينتقلون بس أنا راح أخطب زهور لخالد وبتصير عندك بنفس البيت
فجر بحزن_بس خالد رفض
أم خالد_وأنت وش دراك إنه رفض
سكتت فجر ماتدري وش تقول
أم خالد_فجر كنت تتسمعين! أنا أقول من وين جالك العقل قمتي من عندنا على طول عشان كذا زعلتي ومارحتي لمدرستك؟
فجر_إيه
أم خالد_ارتاحي خالد وافق على زهور
فجر شوي وتنط على أمها_صدق! وشلون؟أمس كان رافض أنت اقنعتيه
أم خالد_لا أنا المهم عندي يتزوج وخلاص لكنه اليوم الصبح قال لي إنه فكر في الموضوع واقتنع بزهور
فجر كانت بتطير من الفرحه وراحت وضمت أمها بقوه وركضت لغرفتها عشان تقول لدلال وأمها تضحك عليها، دقت على دلال وطولت لين ردت...
دلال_همم
فجر_نايمه؟
دلال_وأنت خليتي أحد ينام
فجر_بأطير من الفرح يادلال
دلال صحصحت بعد ماسمعت فجر وشلون فرحانه ومتحمسه وهي أمس مسكره من عندها وهي تصيح معقوله تكون بهالسرعه نست سالفة زهور ولهت بشيء ثاني!...
دلال_خير وش عندك؟
فجر_خالد وافق على زهور
دلال_فجر لا يكون قلتي له شيء؟!
فجر_لا والله أنا أصلا مارحت اليوم وتوي أصحى واللحين قالت لي أمي إنه الصبح قال لها إنه أمس فكر في السالفه وشاف إن زهور تناسبه
دلال_الحمدلله والله زهور تستاهل
وبعد كم سالفه سكرت من عند فجر وراحت لمرسمها اللي كان بينه وبين غرفتها باب دخلت تكمل لوحتها اللي بدت فيها أمس فجأه توقفت وبدت تفكر والتفتت على باقي لوحاتها اللي منتشره في الغرفه(ليه أحس بالخوف من زواج خالد؟لأني عارفه إن نواف بيكون التالي حسب خطط خالتي أم خالد طبعا دام قدرت على خالد أكيد بتقدر على نواف أنا عارفه إني المرشحه الأولى عند خالتي كزوجه له هذا إذا ماكنت الوحيده صح ماعمرها صرحت بهالشيء لكني أحس فيه منها ومن أمي وأبوي بعد مع إن هذا اللي مستحيل أوافق عليه بس أحس إنه بيصير اللي يريحني إني متأكده إنه بيرفضني هو قبل ويوفر علي قولة لا)
يوم الإثنين في بيت أم خالد//كان نواف يشوف التلفزيون في الصاله ودخل عليه خالد...
خالد_السلام عليكم
نواف_وعليكم السلام حي الله المعرس
خالد_توي ماخطبت بعد حطتيني معرس!
نواف_دام أم خالد أخذت الموافقه مابتخليك إلا وأنت عريس
خالد_الفال لك بتتفضى لك أمي
نواف_أنا ماعندي أي مانع
خالد_هاه لايكون حاط عينك على دكتوره
نواف_هههه ليش لا، بس ماقلت لي وش معنى زهور؟
خالد_يتيمه آخذ فيها أجر
رفع نواف عينه لخالد_خالد هذا مو سبب تتزوج عشانه!!
خالد_تبي الصراحه أنا مو في بالي الزواج اللحين لكن تعرف أمي إذا أصرت على شيء ودام الزواج لازم يصير فزهور أنسب وحده
نواف_وليه؟
خالد_بصراحه عشان أضمن إنها توافق تسكن مع أهلي بعدين فجر متعلقه فيها أنت شفت بنفسك وش سوت يوم عرفت انها بتسافر والأهم من كل هذا أحس انها هاديه وقنوعه وماعندها طلعات وأقارب وحفلات أبتلش فيهم
نواف_يعني عشان الزمن ظالمها بتظلمها أنت بعد!
خالد انصدم لأن هذا اللي فكر فيه صح مو ناوي يظلمها مثل ماقال نواف لكنه بعد مافكر إنه بيعطيها أي شيء لا من وقته ولا مشاعره لكن وش يسوي هي بتكون مرتاحه مو أخذت اللي تحبه وش تبي أكثر؟...
نواف_ليه ساكت؟
خالد_نواف أنت عارف إني ماعمري ظلمت أحد ماراح أجي اللحين وأظلم زوجتي أنا بس أقولك إنها تناسبني أكثر من غيرها

يوم الخميس كانت خطبة خالد على زهور راح خالد مع أكبر عمانه وأبوسلطان لأنها بمقام أبوه أما الحريم فكانوا أم خالد وأم سلطان وطبعا دلال وفجر اللي راحت أول وحده
وحددوا موعد الملكه بعد اسبوعين والزواج بعد شهرين لأن أم عبدالله بتسافر خلال هالمده وأم خالد طبعا ماعارضت لأنها تتمنى تزوجه اليوم قبل بكره...

في بيت ام ندى\\دخلت ام ندى على بناتها في الصاله...
ام ندى-صدق كما تدين تدان
نجلاء-يمه وش فيك؟
ام ندى-هذا ذنب سلطان ربي جازاها
نجلاء-يمه وش تقولين؟؟؟
ام ندى-ام خالد خطبت لخالد
نجلاء-والله مين؟
ام ندى-مثل مابلت سلطان ربي بلاها بولدها
نجلاء-ليه من اخذ؟
ام ندى-وحده قرويه من اقارب جيرانهم متوفين اهلها وجاسه عندهم
نور بفرح-زهووور؟؟
ام ندى-وانت وش عرفك باسمها؟
نور-يعني هي؟
ام ندى-ايه وش عرفك فيها؟
نور-فجر كلمتني عنها
نجلاء بقرف-حمدالله والشكر قلت بنات خلق الله
نور بقهر-ليه وهي مو من بنات خلق الله لعلمك هالبنت طيبه وتستاهل خالد وماتتخير عن امنيه
نجلاء-لا والله فرحتيني مالت عليكم كلكم
قامت عنهم نور بعد ماسدوا نفسها وهم يتكلمون عن ام خالد وزهور باستهزاء(اكيد فجر لها يد بهالزواج والله ان هالبنت خطيره)

:الجزء الثاني عشر::
في بيت سلطان بعد العشاء في الحديقه//أمنيه كانت جالسه تقرأ وسلطان جالس يراقبها هالأسبوع عدى على خير مع أمنيه بدون أي خلافات بدت تتقبل فكرة الصلح لكنه تذكر نظرتها يوم طلب منها تأكل حبوب منع الحمل وهو معه حق حياتهم مع بعض مو مستقره وشبه أكيد إنها مو دايمه فليه يفكرون يجيبون عيال هالشيء اقتنعت فيه أمنيه لكن كل التقرب والكلام كان من جهة سلطان هي صح ماكانت تصده بس هو متأكد إنها كانت تتحاشى تجلس معه قد ماتقدر أحيانا يحسها تنسى نفسها وتتكلم معه طبيعي وتقوله عن سالفه صارت في الكليه أو مع سندس لكن أغلب الأحيان كان يشوفها في عالم ثاني بعيد عنه ونظراتها مليانه تساؤلات وشكوك في هالأسبوع حس إنه تقرب منها عرف عن حياتها لكن الشيء اللي محيره إنها ماتجيب طاري أمها وأبوها أبدا هو يعرف إنها يتيمه بس قبل لايموتون أكيد لها ذكريات معهم...
سلطان_أمنيه ممكن أسألك سؤال؟
أمنيه_لا
سلطان_ليه؟؟
أمنيه_دامك مستأذن قبل السؤال أكيد فيه إن
سلطان_لا هو سؤال عادي بس خفت إنه يضايقك أو يذكرك بشيء
أمنيه_ريح نفسك وريحني ياسلطان وأسأل هالسؤال
سلطان بحذر_أمك وأبوك ماعمرك جبتي طاري لهم!ليه؟
أمنيه بلامبالاه_لأني ماعرفتهم ولا أذكرهم
سلطان_وشلون؟!!
أمنيه_ماتوا في حادث وأنا صغيره
سلطان حزن مع إنه شاف إن أمنيه ماكان باين عليها أي تأثر...
سلطان_الله يرحمهم يعني اختك أم ياسر هي اللي ربتك
أمنيه_لا
سلطان_أجل مين على ماسمعت ماعندك أقارب غيرها!!
أمنيه_كنت عند جدي أبو أمي
سلطان_ماشفته في الزواج!
أمنيه_لأنه توفى من أربع سنين تقريبا
سلطان_وجدتك؟
أمنيه_متوفيه من زمان أنا وجدي كنا عايشين لحالنا
سلطان استغرب من هالمعلومات الجديده وزاد فضوله إنه يعرف كيف عاشت أمنيه السنين اللي راحت...
سلطان_وليش عشتي عن جدك لحالك! ليش مارحتي لأختك؟؟
أمنيه_ماعرفنا بوجود بعض إلا بعد وفاة جدي
سلطان ماستوعب_وشلون! مافهمت؟!
أمنيه_سالفه طويله بتمل منها
سلطان_أنا سألتك لأني أبي أعرف قوليلي كل شيء
أمنيه_أنا وأم ياسر خوات من الأبو بس
كانت هذي الصدمه الثانيه لسلطان بعد ماعرف إنها كل هالسنين ماعاشت عند أم ياسر، أما أمنيه فشافت انه ينتظرها تكمل فكملت...
أمنيه_أبوي كان يتيم ومابقى له أحد من أهله ترك ديرته وجاء هنا أشتغل عند جد أم ياسر وبعدين تزوج بنته لكنها توفت وهي تولد أم ياسر ربى أبوي أم ياسر مع أهل أمها وكان ساكن عندهم لكن بوفاة جدها خوالها طردوه من الشغل لأنم أساسا ماكانوا يحبون أبوي وترك أم ياسر عند جدتها لأنه ماكان عنده شغل ولابيت بعدها اشتغل على قده لكنه ماراح ياخذها لأن حياتها في بيت خوالها أحسن بكثير من حياتها معه ومع مرور السنين الظاهر إنه أنشغل في نفسه ونساها وتزوج بعد ماكبر في السن أمي كان أكبر منها بعشرين سنه جدي زوجها يبي يرتاح من همها لأن زوجته توفت ولايقدر يتحمل مسئوليتها لحاله وهو كبير في السن وماعنده أقارب لكن الهم رجع له بعد سبع سنين بعد ماتوفى أبوي وأمي في الحادث وكان عمري ست سنين جيت له لأنه الوحيد اللي بقى من أقاربي بعد ماتوقع انه أفتك من حمل أمي جاه حمل أكبر مثل ماكان يقول
سكت سلطان مايدري وش يقول ماتوقع أبدا اللي تقوله وعجز يستوعب هالأحداث بعدين تذكر اللي يهمه حياة أمنيه مع جدها اللي مايبيها كيف كانت كيف حياة بنت صغيره مع رجل كبير في السن...
سلطان_وحياتك في بيت جدك وشلون كانت؟
أمنيه سرحت لحظه كأنها تحاول تتذكر وابتسمت بسخريه_جدي إنسان غريب مادري وش اللي صار في حياته خلاه بهالجمود والصرامه أو يمكن هو طبيعته في الأصل كذا كان مايضحك ولايفرح ولايحزن ولايعصب دائما هادي وكلامه للضروره بس كنت أخاف منه واستغرب إذا قارنته باللي أسمعه من صديقاتي عن أبهاتهم وشوي شوي كل مامرت علي السنين وكبرت اكتشفت اني صرت مثله ماشوف سبب للحزن ولا للفرح كان كل شيء عندي عادي
سلطان عرف اللحين من وين جابت أمنيه هالشخصيه البارده ورد يسألها...
سلطان_جدك كان يحبك؟
أمنيه_لا ماكان يحبني ولا يكرهني وماتوقع كان يحب أمي ولا أتوقع إنه حب أحد في حياته حتى نفسه
سلطان_وأنت كنت تحبينه؟؟
أمنيه_مادري ماكنت أشوف أي شيء يربطني فيه لا بالشكل ولا إهتمام ولاشعور أنا وهو تعودنا نعيش مع بعض ونكلم بعض أحيانا لكن بدون أي احساس اتجاهه كأنه واقع في دنيتي لابد منه
سلطان بإستغراب_ويوم توفى مازعلتي؟
أمنيه_هو بنفسه قال لي لاتصيحين ولاتخافين وعيشي لنفسك ولحالك لاتنتظرين من أحد أي شيء ولايهزك في الدنيا أي شيء عيشي اليوم وانسي أمس ولا تفكرين في بكره وبعد ماتوفى قال لي صديقه اللي كان بعد جارنا إنه لي أخت وإن جدي موصيه يسلمني لها بعد وفاته وبكذا وصلت عند أم ياسر
سلطان_وشلون كانت حياتك عند أم ياسر أكيد لاحظتي فرق بين حياتك قبل وحياتك عندها
أمنيه_فرق كبير لكنه جاء متأخر بعد ماتعودت على الوحده والهدؤ وصارت جزء مني لايمكن أشيله
طالعها سلطان لوقت طويل وهي سرحانه انكشف له كل الغموض اللي كان حولها لقى إجابات أسئلته اللي حيرته أمنيه مرت عليها السنين بدون ماتعيشها..بدون ماتعرف قيمة الأم والأبو..بدون ماتعرف شقاوة الطفوله وبرائتها..بدون ماتغلط وتتعاقب..بدون ضحكه تفرحها..بدون ماتنفس بالدموع عن حزنها..بدون اهتمام..بدون حنان..بدون حب.. وحده خسرت كل هذا وماهتمت أكيد ماراح تهتم إذا خسرته هو!
وصله صوتها وهو في عالم ثاني..وهو يدور في عالمها...
أمنيه_سلطان وين رحت؟
سلطان طالعها بشرود_ماتوقعت إنك مريتي بكل هذا في حياتك!
أمنيه بإستهزاء_يله عاد سلطان اللي يسمعك يقول مآسي أنا حياتي عاديه بدون أي ناس أوأحداث هذا كل شيء
سلطان(معقوله تشوفها عاديه أو حتى طبيعيه!!طبعا تربية جدها هالإنسان اللي قضى على روح طفله مسكينه بجموده وقل إحساسه لين خلى الحياة في عينها رماديه مالها أي ألوان ثانيه)
أمنيه_تأخر الوقت ماراح تنام؟
سلطان_أمنيه أنا آسف زدت على هالجروح جرح
أمنيه_أنت مو مسئول عن حياتي اللي راحت وبعد مو مسئول عن الوضع اللي حنا فيه أنا كنت أقدر أرفضك لكن لظروفي وافقت وكلها مسألة وقت وكل واحد يروح في حاله أنت تعيش حياتك وأنا أرجع لحياتي اللي تعودت عليها وننسى هالأيام واللي صار لنا فيها
قامت عنه أمنيه ومشت لداخل البيت وهي تفكر(إلا أنت ياسلطان مابي منك الرحمه.. نفس الرحمه اللي شفتها في عيون سندس يوم كلمتها عن حياتي مع جدي بس منك ماراح أتقبلها إن كان هذا الشعور اللي بيجيني منك أنا ماأبيه..ماأبيه..ماودي تحس إني محتاجه لأحد مع إنك الوحيد اللي حسيت إني أحتاجله لكن دامك لغيري أنا بأعود نفسي مثل ماعودتها دائما إني أستغني عنك مثل ماستغنيت قبلك عن كل شيء المشكله إني حاسه إنك مو مثل أي شيء مر أو بيمر في حياتي!)
أما سلطان فجلس مكانه ماتحرك يفكر في اللي سمعه كان يتمنى يقول لها إنه بيعوضها عن كل هذا بس ماقدر لأنه يعرف مثل ماهي تعرف بعد إنه ماراح يوفي بهالوعد لأن لميس موجوده في حياته ولأنه عطاها وعد من قبل إنه بيكون معها وترجع حياتهم هاديه وسعيده مثل ماكانت...(لكن لين يصير كل هذا لازم أمنيه ماتحس إني مقصر معها أو تتضايق مني يكفيها اللي جاها صح إنه هالشيء صعب مع أمنيه لكن بحاول على قد ماقدر مادري كذا أحسن لها أو إنها تكرهني أحسن لكن أنا ماقدر أعيش معها وهي تكرهني)
بعد دقايق شافت أمنيه سلطان وهو يدخل الغرفه وسوت نفسها نايمه حست فيه واقف قدامها حاولت تحافظ على هدؤها وانتظام أنفاسها عشان مايشك فيها لأنها ماكان عندها إستعداد تكمل نقاشهم ولا تستقبل أي مواساة هي مو محتاجه لها كانت تنتظره يروح عنها لكنه جلس على الأرض قريب منها وحست بإيده تمسح على شعرها وباسها على جبهتها وراح، فتحت حياة عيونها هي تحس بتحركاته في الغرفه وأخيرا استقر في السرير جنبها لكنها كانت تحس فيه يتقلب ويتنهد وعرفت إنه متضايق من اللي قالته(الظاهر هذا الإحساس الوحيد اللي بحصله منك دائما الشعور بالذنب) وظلت تفكر لين مانامت...

يوم الجمعه المغرب//اتصلت أمنيه على دلال...
أمنيه_مساء الخير
دلال_مساء النور وأهلين وسهلين
أمنيه_وش أخبارك؟
دلال_تمام المهم أنت وش أخبارك؟
أمنيه_عادي لا جديد
دلال_حتى مع سلطان!
أمنيه_مادري سلطان تغير من يوم رجع
دلال_وشلون تغير؟
أمنيه_يعني صرنا نتكلم مع بعض ونجلس مع بعض
دلال_حلو قلتلك إن سلطان طيب وأنت مستحيل أحد يعرفك مايحبك
أمنيه_مو لهالدرجه يادلال اتفاقنا للحين مثل ماهو
دلال_بنشوف!
أمنيه_أنت وش أخبارك ماسمعت صوتك هالأسبوع
دلال_كانت عندي مهمه
أمنيه_مهمه!!
دلال_إيه وفقت راسين في الحلال
أمنيه_هههههه صرت خطابه!
دلال_بعد وش نسوي نشغل نفسنا
أمنيه_أنت صادقه ولا تمزحين؟!
دلال_لا أتكلم جد خالد خطب زهور قد كلمتك عنها
أمنيه_إيه تذكرتها لكن أنت وش دخلك بالسالفه؟
دلال قالت لها اللي صار وبعدها سكرت وسرحت أمنيه تفكر في زهور وفي حبها لخالد، دخل سلطان عندها لكنها ماحست فيه...
سلطان_اللي آخذ عقلك!
أمنيه شهقت والتفتت تطالعه_من وين طلعت؟
سلطان_ههههه مادري يمكن من قلبك!
أمنيه بسخريه_مو لما تدخله بالأول
سلطان_وأنت من يقدر على قلبك القوي؟
تمنت أمنيه إنها تكون متأكده مثله من قوة قلبها...
أمنيه_غريبه مو من عادتك تجي هالوقت!
سلطان_بأخليها من اليوم ورايح من عادتي
أمنيه ببرود_على راحتك البيت بيتك
والتفتت للتلفزيون وأخذت الريموت وبدت تقلب القنوات...
سلطان_أمنيه
أمنيه_نعم
سلطان_قومي ألبسي عازمك على العشاء برا
أمنيه_والمناسبه؟
سلطان_بمناسبة آآ إيه اليوم ماسمعتك تقولين عادي
ابتسمت أمنيه غصب عنها_بدري حنا اللحين المغرب مو وقت عشاء
سلطان_معليش بنتمشى إلى وقت العشاء يله قومي
راحت أمنيه تلبس وهي ماتبي هالطلعه ماتدري ليه؟ماتدري ليه ماترتاح كل ماشافت سلطان رايق ويتقرب منها؟ليه كل هذا دامهم بيفترقون بالنهايه؟ليتها تقدر تقول لسلطان لكن وش تعطيه سبب تقول له إنها خايفه تحبه وهو اللي يحسبها قويه مايهزها شيء!...

في بيت فواز//سكرت دانه من سندس اللي كانت تكلمها وراحت تتقهوى مع أهلها كان الكل موجود فواز وأبوه وأمه وأماني وأم دانه...
أبوفواز_كل هذا سوالف مابقيتي شيء لبكره
دانه_لاتخاف يبه سواليفي ماتخلص
أم دانه_من تكلمين؟
دانه_سندس
أم دانه_أول مره أسمع اسمها
دانه_تعرفت عليها هالأسبوع في الكليه
أم دانه_مامداك تعرفينها على طول عطيتيها رقم ودقيتي سوالف أنت دائما عجوله كذا!
أم فواز_بسم الله عليها وش فيك على البنت!دانه ماشاءالله عليها اجتماعيه وتحب الناس
أم دانه_أنا ماقلت شيء بس ماتدخل مع البنت بهالسرعه قبل ماتعرفها زين
أم فواز_البنت زينه هذي بنت أخت مرة سلطان ال.... أنا شفت خالتها ماشاءالله عليها أدب وإحترام حتى أماني كانت بتعزمها في البيت وبنخليها تجيب بنت أختها معها عشان تشوفينها وتتطمنين
انتبهت أماني مثل مانتبهت دانه لردة فعل فواز اللي ألتفت على أمه بسرعه وكأنه فجأه صار الموضوع مهم له...
أبوفواز_أم دانه بنتك صارت مره وأنت للحين تخافين عليها
أم دانه_هي اللي طلعت فيها من الدنيا وماتبوني أخاف عليها
الكل سكت متأثر من كلمة أم دانه لكن دانه تكلمت...
دانه_لاتخافين يمه بنتك بمية رجل

يوم السبت في الكليه// كانت أمنيه جالسه مع البنات ولمحت من بعيد فرح جايه لهم لكنها ماكانت لحالها كان معها بنت باين في ملامحها الحزن والإنكسار قربوا عندهم وسلموا عليها وعلى البنات لكنهم ماجلسوا...
فرح_أمنيه تعالي أبيك شوي
عبير_وش عندكم؟أسرار من ورانا!
فرح_خلي اللقافه عنك
قامت أمنيه معهم وراحوا يجلسون بمكان بعيد عن البنات وأمنيه مستغربه وش تبي فيها فرح؟...
فرح_تكلمي يامشاعل هذي أمنيه قدامك
لكن البنت تجمعت الدموع في عينها ونزلت راسها ولاقدرت تتكلم وفرح تكلمت عنها...
فرح_أمنيه مشاعل أخوها يشتغل في شركة سلطان كان ماسك حسابات مشروع لكنه اخطأ فيها وسلطان طرده
أمنيه_وأنا وش تبون مني؟!
فرح_نبيك تكلمين سلطان يرجعه الشغل ويعطيه فرصه ثانيه
أمنيه ماعرفت وش تقولهم تخيلت نفسها تتدخل في شغل سلطان اللي باين انه مايتساهل فيه أبدا...
أمنيه_مادري وش أقولكم بس أنا ماقدر أتدخل في شغل سلطان
وأخيرا تكلمت البنت وبان في صوتها الحزن والترجي...
مشاعل_الله يخليك ياأمنيه حاولي أنت مو عارفه حالتنا وشلون صعبه أخوي محتاج هالشغل بالحيل صدقيني أخوي ذكي ومتخرج من إدارة أعمال بتقدير ممتاز سلطان نفسه كان معجب في شغله ومتحمس له حنا ماصدقنا إنه اشتغل في شركه كبيره لكنه أغلط أنا ماقول إن غلطته بسيطه بس صدقيني مو منه هو بس كان متأثر في الظروف اللي يمر فيها البيت أبوي كان بين الحياة والموت واللحين محتاج لعمليه وأمي مريضه وعلاجها وترددها على المستشفيات يكلفنا كثير أخوي هو اللي يصرف علينا أنا وخواتي وإن تم مطرود مادري وش بيصير فينا لين يلقى له شغل ثاني وأنت عارفه إن هالشيء مو سهل تكفين ياأمنيه أهلي كلهم متأملين في الله ثم فيك!
أمنيه ماعرفت وش تقول؟ البنت ذلت نفسها وتترجاها عشان الحاجه نفس الحاجه اللي خلتها تتزوج سلطان كانت تتمنى تساعدهم بس مو متأكده إن سلطان بيوافق.. على الأقل بتحاول...
أمنيه_خلاص يامشاعل لاتهتمين بأسوي كل اللي أقدر عليه وإنشاءالله أخوك يرجع لشغله والله يقوم أمك وأبوك بالسلامه
مشاعل بفرح_الله يخليك ياأمنيه والله مادري كيف أشكرك
فرح_مو قلتلك أمنيه قلبها كبير وأكيد بتساعدك
أمنيه حست بالذنب كان ودها تقول إن موافقة سلطان مو أكيده لكن الفرحه والراحه اللي انرسمت في وجه البنت سكتتها...

من أول مارجعت للبيت وهي تفكر وشلون تكلم سلطان عن هالموضوع حست إنها مسئوله عن ضياع عائله كامله عشان كذا لازم تقنعه، على الغداء ماقدرت تفتح الموضوع حست إنه جاي تعبان ويبي يرتاح وقررت تكلمه العصر بعد مايقوم...
وفي العصر صبت له الشاي وهي تراقبه من الصبح وهي تحاول تلقى مقدمه تدخل فيها لكنها مالقت شيء فجأه رفع سلطان عينه وشافها...
سلطان_أمنيه وش فيك؟
أمنيه_مافيني شيء
سلطان_من يوم جلست وأنت تراقبيني مثل ماكنت تراقبيني على الغداء أعتبر هذا إعجاب
أمنيه_سلطان أنااا
سلطان_لاتقولين حبيتيني!
أمنيه وكأنها ماسمعته_سلطان أنا أبي أطلب منك طلب
سلطان_آمري
أمنيه_بس أخاف تعتبره تدخل في شيء مايخصني!
سلطان حس ان الموضوع جدي ولا ليه كل هالمقدمات...
سلطان_تكلمي ياأمنيه أسمعك
أمنيه_فيصل
سلطان_مين فيصل؟!
أمنيه_اللي طردته من الحسابات قبل يومين
سلطان بعصبيه_وشلون عرفتي بالسالفه؟
أمنيه_أخته معنا في الجامعه
سلطان_المطلوب؟
أمنيه_ترجعه لشغله
سلطان_أمنيه أنا ماأحب أحد يتدخل في قراراتي إن كنت طردته فهذا لمصلحة الشركه وماراح أرجع في كلمتي
أمنيه_سلطان بس أنت ماسمعت ظروفه وهذي غلطه مو مقصوده ليه ماتعطيه فرصه ثانيه حرام تحرمه من شغله وهو يصرف على عائله وأبوه وأمه محتاجين لعلاج طويل
سلطان_أمنيه هذي شركه يعني تجاره أنا مو فاتح جمعيه خيريه
أمنيه_بس هو ممتاز في شغله مايصير تطرده من غلطه وحده قدر حالته ياسلطان عائلته كلها محتاجه هالوظيفه
سلطان_أمنيه سكري هالموضوع أنت ماراح تفهمين اللي سويته ولاتعرفين نتيجة غلطته وش راح كانت تسوي
أمنيه بعصبيه_لا ماأفهم كل هذا اللي أفهمه شيء واحد الرحمه اللي أهم من غلطته ومن نتايجها لكن مثل ماكنت متوقعه ماراح ألقاها في قلبك
قامت عنه أمنيه وراحت فوق لغرفتها نادمه إنها كلمته كانت متوقعه إنه يرفض لكنها ماعرفت ان هالرفض بيقهرها حتى أسبابه قهرتها وعدم إحساسه بمعاناة هالعائله قهرها أكثر ماتدري وش تقول للبنت بعد ماعطتها الأمل...
رجع سلطان في الليل لكنه يوم دخل البيت ماشاف أمنيه في الصاله كالعاده راح للغرفه عشان يبدل ملابسه وهناك لقاها جالسه على السرير وبين يديها كتاب تقراه دخل عليها وقرب عندها وهي مالتفتت عليه...
سلطان_السلام عليكم
أمنيه بدون ماترفع راسها_وعليكم السلام
سلطان_ماراح نتعشى؟
أمنيه_اتعشى لحالك أنا مو مشتهيه
عرف من صوتها وطريقة كلامها إنها زعلانه...
سلطان_أمنيه يعني بتنكدين علي عشان قلتلك لا!!
أمنيه_أنكد عليك! أنا كل اللي قلت مابي عشاء وإلا تبيني آكل غصب
سلطان_يعني تبين تقنعيني إن هالزعل ماله دخل بالموضوع اللي كلمتيني فيه اليوم؟
سكتت أمنيه...
سلطان_ليش ساكته تكلمي؟
أمنيه_اسمع ياسلطان ماتبي ترجعه للشغل هذا شيء يخصك لكن تبيني أنسى إن عائله كامله اعتمدت علي وأنا خذلتهم صعبه،إن كنت تشوف إن مصلحة الشركه أهم أنت حر بس أنا ماقدر أشوف إلا معاناة هالناس اللي أنت سببها
نزلت الكتاب من يدها وطلعت من الغرفه أما سلطان فراح يبدل ملابسه ونزل يتعشى لكنه ماشافها وجلس يآكل لحاله بدون نفس ويوم راح للغرفه شافها نايمه...
من بكره صحى سلطان وشافها للحين نايمه وراح يصحيها...
سلطان_أمنيه
أمنيه_نعم
سلطان_زين صاحيه على بالي راحت عليك نومه يله قومي ولا بتتأخرين
أمنيه_مابي أروح الكليه اليوم سلطان_وليه إنشاءالله؟
أمنيه_مالي خلق
سلطان_أمنيه هالأسلوب ماينفع معي
أمنيه_وأحد قالك شيء أنت!
سلطان_أمس مارضيتي تتعشين ونمتي وماكلمتيني واليوم ماتبين تروحين الكليه وأكيد ماراح تنزلين تفطرين! كل هذا وش تسمينه مو أسلوب ضغط عشان أوافق؟
أمنيه_أنا ماانتظرت منك شيء أنت وضحت وجهة نظرك واللي يهمك..وأنا كنت متأكده إنك بترفض..وبعدين ماعتقد إنه يهمك تكلمت معك أو لا.. أكلت أو لا..خلاص ياسلطان مامليت؟ أنا مليت وحنا نضحك على بعض إننا نعيش حياة طبيعيه وأنت تعرف زين إن كل واحد مننا يتمنى يرتاح من الثاني
رجعت تنام وغطت وجهها أما سلطان فوقف مكانه مصدوم من اللي سمعه وطلع من الغرفه معصب وصفق الباب بكل قوه وطلع من البيت بدون فطور وفي السياره كان سلطان يفكر(وليه أهتم؟ ليه أهتم؟ عمرها ماحبتني يعني أنا اللي أحبها! كانت تلعب علي كل هالوقت مسويه نفسها راضيه باللي صار وأنا متأكد إنها مو طايقتني..خلاص ياأمنيه أنا بأريحك حتى الكلام ماراح أكلمك)
رجع الظهر للبيت وشافها في الصاله...
سلطان_السلام عليكم
أمنيه_وعليكم السلام
سلطان بإستهزاء_طبعا ماراح تتغدين؟
أمنيه_تغديت قبل شوي
سلطان_كل هذا عشان ماتأكلين معي؟
أمنيه_صحيت جوعانه وكان وقت غداء وتغديت
سلطان_ياسلام على الأعذار الجاهزه عموما راحت على الفاضي لأني تغديت برى
راح سلطان عنها للغرفه بدل ملابسه ونام وهو يسمع صوت بطنه من الجوع الصبح ما أفطر واللحين ماتغدى لكنه عارف إنه ماراح ياكل وهو لحاله عشان كذا قال لها إنه تغدى برى(وبعدين معك يا أمنيه حتى أكلي تدخلتي فيه ما أقدر آكل وأنت مو معي! ليه كل هذا ماأدري؟ليه أحس إنك مسيطره على عقلي؟)
قام العصر ومر عليها وهي في الصاله لكنه تعدى من عندها بسرعه بدون مايكلمها أو حتى يلتفت عليها عشان مايضعف ويجلس عندها طلع بدون مايشرب شاهي العصر اللي متعود عليه يبي يعلمها إنه حتى هو يعرف يطنشها وأصلا ماكان يقدر يشرب الشاهي على معده فاضيه راح المطعم وهو في الطريق اتصل على صديقه عمر، وفي المطعم...
عمر_أحد يتغدى العصر أنا اللي أعزب ماسويتها!
سلطان_المطعم مفتوح يعني فيه أحد يسويها
عمر_زين زين لاتعصب بالعافيه عليك لو بغيت تتغدى المغرب حاضرين
لكن سلطان ماكان يسمعه كان سرحان في عالم ثاني ويأكل بدون نفس...
عمر يصارخ_سلطااااان
سلطان يفز_بسم الله وش فيك؟
عمر_وش فيك أنت؟جايبني معك للمطعم هالوقت ولاكلمتني ولا أكلت مثل العالم والناس!
سلطان رمى الملعقه من يده_مالي نفس
عمر_سلطان وش فيك؟
سلطان بصوت واطي_بأرجع فيصل الشغل
عمر_ترجعه! أجل ليه من الأساس طردته؟
سلطان_رجعت برأيي يله قوم بأروح للشركه
عمر_وغداك؟
سلطان_قلت لك مالي نفس
عمر_سلطان صاير شيء؟
سلطان_إيه أبي حياتي ترجع مثل أول..أبي يرتاح بالي وكمل في نفسه(وأبي تتركني أمنيه في حالي)
عمر_تقصد موضوع أبوك مع أبولميس؟
سلطان_ايه
عمر_اصبر ياسلطان هذا حنا نحاول
طلعوا من المطعم وراح سلطان للشركه وطلب يتصلون بفيصل ويبلغونه يجي بكره يقابله(كل هذا عشانك يا أمنيه على الله تحسين بس..من يوم زعلت أحس شيء ناقصني..أعرف انها ماتبيني ويمكن هذا اللي قهرني معقول يكون اهتمامي فيها عشان جرحت كبريائي بعدم اهتمامها!صح هذا التفسير الوحيد لأني أحب لميس ومستحيل أكون أحب أمنيه)
رجع في الليل ومثل ماتوقع شافها نايمه أو تمثل إنها نايمه لأنه متأكد إنها صاحيه وبعد مابدل ملابسه نام بجنبها على السرير وهو معطيها ظهره...
سلطان_تصبحين على خير
من بكره الصبح صحت أمنيه وشافت سلطان نايم احتارت تصحيه أو لا وقررت إنه مايستاهل مايكفي إنها رايحه للكليه وهي مو عارفه وشلون تقول للبنت إنه رفض من أمس وهي تفكر لدرجة إنها فكرت تكلم عمها وتطلب منه لكنها خافت يوم تخيلت ردة فعل سلطان وخافت أكثر لايكون رأي عمها مثل رأي سلطان في الشغل ماراح تتحمل من عمها هالشيء، وصلت الكليه متأخره وفاتتها المحاضره الأولى فراحت وجلست في مكانهم تنتظر الشله وهي سرحانه حست بأحد يتقدم منها التفتت وشافت مشاعل واقفه قريب منها انصدمت لأنها للحين ماجهزت وش بتقول لها وكانت تفكر تخلي فرح تكلمها...
مشاعل_صباح الخير
أمنيه_صباح النور
مشاعل بفرح_بصراحه أمنيه مو عارفه وش أقول ولا كيف أشكرك يوم قال فيصل إن شركة سلطان اتصلوا فيه أمس وإنه بيرجعه متنا من الفرحه وكل أهلي يدعون لك
أمنيه ماستوعبت_سلطان رجعه أنت متأكده؟
مشاعل_إيه ليه أنت مو كلمتيه؟
أمنيه_هاه إلا بس قال بيفكر
مشاعل_مشكوره ماقصرتي والله يخليكم لبعض
أمنيه ابتسمت لدعوة مشاعل اللي ماراح تتحقق وبعد ماراحت عنها(غريب ليه سلطان غير رأيه؟يمكن أحد ثاني كلمه المهم إنه رجعه وارتاحت هالعائله)
رجعت أمنيه للبيت وتفاجأت يوم شافت سلطان في الصاله وشكله تعبان راحت له بسرعه وجلست جنبه...
أمنيه_سلطان وش فيك؟
سلطان_شوي شوي اللي يشوفك يقول مهتمه
أمنيه_أنا مو من حجر ياسلطان
سلطان_أتمنى
أمنيه_مارحت للشركه؟
سلطان_لا حاس بإرهاق وخمول قلت أرتاح
أمنيه_افطرت
سلطان_ايه
أمنيه_مشكور ياسلطان
سلطان_لأني افطرت!
أمنيه_لا لأنك رجعت فيصل للشغل
سلطان_آه ماسألتيني ليش غيرت رأيي
أمنيه_المهم انك رجعته
سلطان_لكن أنا أبيك تسألين
أمنيه_ليه رجعته؟
سلطان_عشانك وعشان أطلب منك طلب في المقابل
أمنيه_طلب مني! ايش؟
سلطان_أبي تعرفين إني أتصرف معك وأتكلم باللي أحسه وما أمثل وأبيك تصيرين مثلي تتصرفين بطبيعتك بدون أي تردد أو تحفظ ممكن؟
أمنيه_أحاول
سلطان ابتسم_أظن اللحين بتتغدين؟
أمنيه تبتسم له_ميته جوع أروح أبدل وأجي
سلطان مانزل عينه عنها لحد ماختفت من قدامه(ماتخيلت إنك بتأثرين فيني لهالدرجه ياأمنيه! انقلب حالي يوم رضيتي لازم أشوف حل بسرعه قبل ينقلب هالتأثير لشيء ثاني)
::الجزء الثالث عشر::
بعد اسبوع مر على سلطان وامنيه بشكل احسن من اللي قبله بدت تكلمه شوي وتسأل عنه لكنه كان يحس ان هالشيء من ورى خاطرها وانها مو مقتنعه باللي تسويه...
يوم الأحد في الليل في بيت سلطان//دخل سلطان ولا شاف أمنيه وراح يبدل ملابسه ويوم دخل للغرفه شافها جالسه على السرير لابسه بجاما كحليه مبينه بياض بشرتها ورافعه شعرها ذيل حصان وعاضه بأسنانها على القلم اللي في يدها ومركزه بإهتمام على الكتاب اللي في حظنها وقف لحظات يطالع فيها مبتسم على شكلها بعدين شاف الأوراق والملخصات اللي منتشره على السرير...
سلطان_السلام عليكم
أمنيه فزت والتفتت تطالعه_سلطان!
سلطان_لا خياله
أمنيه_غريبه جيت بدري!
سلطان_أي بدري أنا متأخر عن جيتي ساعه
أمنيه تشهق_والله!!
شافت ساعتها اللي كانت 11 أما سلطان فدخل وجلس على طرف السرير وهو يشوف أوراقها...
سلطان_وش عندك قالبه السرير فوق تحت؟
أمنيه_امتحانات أعمال السنه بدت بكره أول امتحان وأخس ماده
سلطان_اللي يشوف هالأوراق يقول هاذي بتسوي إكتشاف! ليه ماذاكرتي في المكتب تحت أحسن من كسرة الظهر هاذي؟
أمنيه_ماأعرف أذاكر إلا على سريري
سلطان_من متى وأنت على هالحال؟
أمنيه_من المغرب وللحين ماخلصت
قام سلطان وراح يغير ملابسه ورجع لها...
سلطان_يله قومي مو ناويه تتعشين؟
أمنيه_تعشى أنت أنا إذا خلصت بأتعشى
سلطان_من المغرب ماأكلتي شيء وبكره عندك امتحان لازم تتعشين
أمنيه_أوووه ياسلطان مالي نفس آكل وأنا باقي لي كل هذا
وقلبت الصفحات اللي باقيه لها لكن سلطان ماهتم وأخذ الكتاب اللي بيديها ونزله على السرير وسحبها من يدها...
سلطان_إذا قلتلك تتعشين يعني لازم تتعشين الكتاب ماراح يطير
أمنيه_زين خلاص بس بأنقل أوراقي للغرفه الثانيه عشان تنام
سلطان_خلي كل شيء بعدين
ونزلوا يتعشون وهم على العشاء...
سلطان_الثلاثاء عندك امتحان؟
أمنيه_لا امتحاناتي يوم ورى يوم
سلطان_زين لأن خالتي عازمتنا بكره على العشاء
ندمت أمنيه إنها قالت له إن ماعندها امتحان ولا بيكون عذر مناسب عشان ماتروح...
سلطان_أمنيه وين رحتي؟
أمنيه_هااه لا أراجع اللي حفظته
سلطان_والله إنك حاله هذا وهو امتحان أعمال سنه بأشوف وش تسوين إذا صار امتحان نهائي
أمنيه بدون شعور_إن كنا للحين مع بعض
ماحست باللي قالته كانت تحسبها تتكلم بينها وبين نفسها مادرت إن صوتها وصل لسلطان اللي جمد للحظه (ليش ماحب هالطاري رغم إني أتمناه؟عشان ما أجرح أمنيه ولا عشان مانجرح أنا المشكله إني تعودت عليها وأحس إني بأفقدها لكن أكيد وجود لميس بيمحي من بالي كل شيء)
خلصوا عشاء وطلعوا للغرفه وراحت أمنيه بتشيل أوراقها لكن سلطان وقفها...
سلطان_لاتشيلينها كملي مذاكرتك
أمنيه_وأنت وين تنام؟
سلطان_اللحين مافيني نوم وإن جيت أنام بأروح الغرفه الثانيه
جلست أمنيه وبدت تذاكر وجاء سلطان وجلس على السرير يراقبها...
سلطان_تبين مساعده؟
أمنيه_إيه سمع لي هاذي
وكأنها ماصدقت رمت عليه أوراق مليانه أسئله كانت متعوده تسمع لها سندس ويذاكرون مع بعض عشان كذا راح عليها الوقت وهي تكتب لنفسها أسئله ثم تجاوب عليها بعدين تروح تصحح لنفسها، راح عليهم الوقت وهو يذاكر لها ويلخص معها ويخترع لها عقاب إذا ماحفظت ومره يتهاوشون ومره يضحكون، كان يقرأ في الكتاب يوم التفت عليها وشافها نايمه وهي ضامه أوراقها خاف يصحيها ترجع تذاكر ولاتنام فقرر يتركها لأنها خلصت مذاكرتها بس كانت ناويه تراجع(مو ضروري تراجع أهم شيء ترتاح تعبت عيونها من كثر ما قرت في هالكتاب) وبهدؤ جمع أوراقها اللي على السرير وحطها على جنب وانسدح هو بعد يريح ظهره وهو يطالعها تمنى إن كل يوم عندها امتحان إذا كانت بتطلب مساعدته وبتتكلم معه وتضحك بدون أي تردد أو تحفظ وهو يطالعها ويفكر نام بدون مايحس، بعد ساعتين صحت أمنيه وصحت سلطان لبست بسرعه وكانت تفطر وكتابها بين يدينها وسلطان يعلق ويضحك عليها...

في الكليه الساعه عشر طلعت أمنيه من الإمتحان وراحت لشلتها وهي تحس بصداع ونوم خاصه وهي تتذكر وين بتتعشى اليوم صح هي مايهمها الكلام اللي يقولونه لكن ماتبي تروح وتجلس مع ناس تعرف إنهم يكرهونها وصلت لشلتها وبدأو يراجعون حلهم ودق جوال أمنيه واستغربت يوم شافت اسم سلطان وردت...
سلطان_السلام عليكم
أمنيه_وعليكم السلام
سلطان_وش أخبار الإمتحان لو نقصتي درجه بأذبحك بعد كل هالمذاكره؟
أمنيه تبتسم_لا تطمن الحمدلله الإمتحان حلو
سلطان_وأنت وش أخبارك؟
أمنيه_مصدعه ومو قادره افتح عيوني من النوم
سلطان_مثل ماتوقعت باين على شكلك الصبح إنك ماراح تصبرين استأذني وأنا بأمر آخذك
أمنيه بإستغراب_لا عادي أقدر استحمل
سلطان_أنا ما شاورتك روحي سوي اللي قلتلك ربع ساعه وأوصل الكليه مع السلامه
أمنيه_مع السلامه
(أكيد أنا بحلم سلطان يسهر معي ويذاكر لي واليوم يتذكر ويدق يسأل عني وعن امتحاني وبعد يطلعني للبيت شكله كان جاي قبل حتى يكلمني اللحين بعد هذا وشلون أرجع متحفظه معه مثل أول) ابتسمت وهي تتذكر سهرتهم أمس حتى في إمتحانها كانت إذا نست إجابه تتذكر تعليق لسلطان وتعرف الإجابه طلعت من سرحانها على ضحك الشله...
أمنيه_وش فيكم؟
عبير_صح النوم توك حسيتي فينا صار لنا ساعه نكلمك!
فرح_طبعا وين تحس فينا اليوم حبيب القلب دق ويتطمن على الإمتحان
أمنيه وهي تقوم وتاخذ شنطتها_ههههه وإن كنت زعلانه بأستأذن وأطلع
وهي رايحه سمعت فرح تصارخ وراها...
فرح_يارب اوعدنا
مشت أمنيه(عساك ماتشوفين اللي أشوفه يافرح) كانوا شلتها يشوفون سلطان فارس الأحلام اللي تتمناه أي بنت ويعتقدون إن أمنيه عايشه متهنيه هذا كله من الكلام اللي كانت أمنيه تألفه واللي كان يعبر عن أحلامها اللي ماراح تتحقق لأنها ماكانت تحب تشكي لأحد الوحيده اللي تعرف بهالموضوع سندس واللي قالت لها يوم عجزت تتمالك نفسها وللحين نادمه لأنها تعرف وش كثر تحبها سندس وأكيد أثر عليها اللي سمعته وضايقها...
ركبت السياره مع سلطان...
سلطان_أفطرتي؟
أمنيه_إيه
سلطان_أكيد
أمنيه_بصراحه لا
سلطان_أشوف تعلمتي الكذب!
أمنيه_والله ماأحس بجوع أبي أنام وبس
وصلوا البيت واستغربت أمنيه إن سلطان نزل معها بس قالت يمكن يبي يأخذ أوراق راحت للغرفه ودخلت تتسبح وطلعت ولبست بجامتها واستعدت إنها تنام لكن فجأه انفتح باب الغرفه ودخل سلطان وهو مبدل ملابسه ولابس بجامه سوداء تقدم منها وجلس على السرير وأمنيه تطالعه ببلاهه...
أمنيه_مارحت؟!
سلطان يستهبل_إلا شوي وأوصل الشركه
أمنيه_سلطان!
سلطان_نعم
أمنيه_ليش مارحت للشركه؟
سلطان_حسدتك على النوم قلت أنام معك
ومثل ماقال حط راسه على الوساده وتغطى وغمض عيونه وأمنيه جالسه في مكانها على السرير تطالعه بعد لحظه فتح عيونه...
سلطان_مو ناويه تنامين؟
أمنيه_لا راح أنام
سلطان_زين تصبحين...أو تمسين على خير
أمنيه_تلقى خير
حطت راسها على المخده وهي تفكر في سلطان(أعرف إني حبيته مايفيد أنكر أكثر من كذا..لكننا بنتفارق وأنا من اللحين خايفه من هاللحظه..ياترى بأقدر أعيش من بعده وأرجع مثل أول أكيد لا..سلطان أول حب في حياتي وأحلى حب رغم كل العذاب وبيكون آخر حب ودام إني مستحيل بأقدر أنساه أبي كل ذكرياتي معه تكون سعيده لأنها الشيء الوحيد اللي بيبقى لي..من اليوم بأتصرف معه عادي بأكلمه وأضحك معه واهتم فيه بأترك الحذر والجمود اللي أعامله فيه بأتقبل اللي يسويه لي وأنسى فراقنا وأنسى إنه يحب وحده ثانيه إن كان هو يعاملني بإهتمام وحب وناسي وهو معي حبيبته أنا بأصير مثله وأعيش الأيام اللي مكتوبه لنا مع بعض بفرح)

في بيت أم ندى بعد المغرب//وصل سلطان وأمنيه وفي السياره قبل ينزلون...
أمنيه_سلطان لو أطلب منك تطلب تسويه عشاني توافق؟
سلطان بإستغراب_اعتبريني موافق من اللحين
أمنيه_لاتتركني لحالي اجلس معنا كل الوقت
سلطان_ليه؟
أمنيه_ممكن ماجاوب على هالسؤال؟
سلطان_على راحتك وتطمني أنا بأجلس معكم لأن عمي أبوندى مسافر
أمنيه_شكرا
ما أصر سلطان إنه يعرف سبب هالطلب لأنه كان متأكد إن أمنيه لاحظت كره خالته ونجلاء لها ومتأكد أكثر إنهم ماحاولوا يخفون هالكره، دخلوا وسلموا عليهم وجلسوا في الصاله...
سلطان_وين ندى ماراح تجي؟
أم ندى_لا مسافره
نجلاء_أنت ياسلطان وش أخبارك انقطعت عننا وماصرت تمر مثل أول؟
سلطان_والله الشغل كثير هالأيام في الشركه
واستمروا على هالحال يسألون عن أخبار سلطان ويتكلمون معه ولا التفتوا لأمنيه ولاقالوا لها ولا كلمه ماكأنها موجوده وهي ارتاحت على هالوضع أول مره تهتم في أحد مايبيها دائما كانت تسمع وتعدي أو ترد ببرود لكنها هالمره خايفه من تجريحهم لأنه بيكون قدام سلطان..وبيكون بموقف إنه يدافع عنها أو لا وهي ماتبي تعرف الجواب..ماتبي تنصدم..نور كانت تشوف أمها واختها بقهر ماتدري ليه يسوون كذا اسمعتهم وهم يتفقون انهم يعزمون سلطان نجلاء هي اللي اقترحت هالإقتراح وأمها رفضت وقالت إن أمنيه مستحيل تدخل لهالبيت لكنها اقنعتها إنهم راح يعلمونها مقامها بالنسبه لهم وبيخلونها تعرف إنها ماتسوى زواجها من سلطان كانوا متوقعين إن سلطان يتركها ويروح مثل ماكان يسوي مع دلال ويرجع وقت العشاء لكن نور حمدت ربها يوم شافت إن سلطان ماتحرك من جنب أمنيه فقامت من مكانها وجلست مع الجهه الثانيه عند أمنيه وصارت تسولف معها وتنكت عليها لين ضحكتها والتفت سلطان عليهم ودخل معهم في السالفه يوم سمع أمنيه تضحك، التفتت نجلاء بقهر على أمها تبيها تسوي شيء...
أم ندى_سلطان ماتبي نحط العشاء عشان نور عندها مدرسه بكره ومتعوده تنام بدري وحنا نكمل بعدين السهره على راحتنا
سلطان_اللي يريحكم زين قدرتي أخيرا عليها وصارت تنام بدري
نور كانت تطالع بأمها اللي عطتها نظرة تهديد عرفت إن أمها تصرفها لأنها دائما تسهر إلى 1 أو 2 ولاتفكر إنها تقول لها تروح تنام أصلا هي ماعمرها صحت الصبح تشوف إذا راحت للمدرسه أو لا لكنها ماقدرت تكذب أمها قدامهم، وبعد العشاء راحت عنهم نور ورجع الوضع مثل ماكان الكل يتكلم وأمنيه كأنها مو موجوده، لاحظ سلطان الوضع لكنه ماقدر يلوم خالته اللي بنفس الوقت أمه أو يعاتبها لأنه يعرف إنها مارح تتقبلها منه وبتزعل فقرر إنه يعتذر من أمنيه إذا طلعوا ويحاول إذا عزموه مره ثانيه يعتذر أو يجي لحاله التفت على أمنيه يبتسم لها بإعتذار وهي فرحت إنه حس باللي يسوونه فيها وابتسمت له فمسك يدها اللي كانت بجنبه وشد عليه وظل ماسكها نجلاء ماتحملت هالمنظر وهم يسولفون ارسلت لبنت عمها اللي قريبه منها[دقي علي اللحين وسوي نفسك تكلميني ولا تسأليني عن اللي أقوله]
وبعد لحظات دق جوال نجلاء وردت عليه...
نجلاء_هلا سحر....وش فيه صوتك....(وصرخت)لميييس وش فيهااا؟
وهنا رمى سلطان يد أمنيه من يده ووقف يطالع في نجلاء بقلق واهتمام...
نجلاء_متى تعبت؟....أقدر أكلمها اللحين في المستشفى؟
سلطان ما قدر يتحمل أكثر وصرخ على نجلاء...
سلطان_وش فيها لميس؟ ليش في المستشفى؟
نجلاء_خلاص سحر أكلمك بعدين
وسكرت وهي تطالع في سلطان اللي صرخ عليها...
سلطان_نجلاء تكلمي حرام عليك
نجلاء_تقول إن لميس من كم يوم ماتأكل ولاتنام زين واليوم طاحت عليهم
سلطان_وش قال الدكتور؟
نجلاء_عندها فقر دم وحالة اكتئاب شديد
سلطان_جوالها معها دقي عليها أبي أسمع صوتها واتطمن
نجلاء_لا مو معها تقول سحر ماتبي تكلم أحد
سلطان_أنا السبب باللي يصير لها
أم ندى_تطمن ياسلطان إنشاءالله مافيها إلا الخير نجلاء بتحاول تكلمها وتتصل تطمنك بأي وقت حسبي الله على اللي فرق بينكم
قالت جملتها الأخيره وهي تطالع أمنيه بنظره مليانه كره واستحقار أمنيه ماستحملت أكثر أخذت عبايتها وشنطتها وطلعت من عندهم ووقفت برا في الحوش كانت خايفه سلطان مايدافع عنها إذا انهانت ماتخيلت إن الإهانه تجي منه هو..بعد دقايق طلع لها سلطان...
سلطان_ليش طلعتي؟
قهرها سؤاله وش كان يبي تجلس معه لين تتطمن إن حبيبته بخير...
أمنيه بهدؤ_أبي أروح البيت أنام وارتاح ولا تبيني أسهر معك لين تتطمن على حبيبتك
قهرت سلطان كان مشغول باله على لميس اللي دائم ترسل له إنها بخير وهي تكذب ويتمنى يتطمن عليها بأي طريقه وهاذي واقفه بكل برود تستخف في حالته لو كانت معصبه يمكن عذرها لكنها واقفه ولا همها شيء وهذا اللي قهره أكثر وحب يقهرها بالمثل...
سلطان_لاتجيبين طاريها على لسانك يكفي إنك السبب في كل اللي حنا فيه
أمنيه بعصبيه_صح أنا اللي جيتك وخطبتك عشاني ماقدرت أقول لأبوي لا
سلطان يصارخ_ليه مارفضتي؟ كان ماشفتك ولا عرفتك وارتحت من هالعذاب
صدمها كلام سلطان كانت تعرف إنه مايحبها لكن توقعت إنه تقبلها كزوجه من اللي كان يسويه لكنه اللحين بين إنه مو طايقها، طالعته بملامح جامده ذكرته بملامحها في يوم زواجهم...
أمنيه_قلتلك ياسلطان إنك أنت اللي في يدك الحل طلقني وارتاح
طلعت في الشارع ووقفت عند باب السياره لأنها ماكان عندها استعداد تسمع أكثر لحقها سلطان وركبوا السياره وانطلق بسرعه،،
أم ندى ونجلاء كانوا واقفين عند الشباك وشافوا اللي صار...
نجلاء_والله هالبنت رافعه ضغطي على إيش شايفه نفسها؟!
أم ندى_ماعليك منها أهم شيء اللي نبيه صار وتهاوشوا
نجلاء_صح وإنشاءالله يطلقها
أم ندى_زين جاء من الله تعب لميس مع إنها مسكينه ماتستاهل
نجلاء تضحك_تطمني لميس بخير مافيها شيء
أم ندى_وش قصدك؟
نجلاء_أنا ماكنت أكلم سحر كذبت على سلطان لأني متأكده إنه بيخاف على لميس وينسى وجود أمنيه
أم ندى_زين سويتي تستاهل اللي جاها لكن وش بتقولين لسلطان إذا سألك عن لميس؟
نجلاء_بأقوله إنها طلعت من المستشفى وصارت أحسن

وصل سلطان وأمنيه للبيت وبدون ماتكلمه راحت بسرعه للغرفه الثانيه اللي كان ينام فيها سلطان أول أيام زواجهم وقفلت الباب وللمره الثانيه تصيح بسبب سلطان لحد مانامت وهي بعبايتها...
ابي اعرف اذا باقي في بحرك موج..
اكسر فيه مجدافي..
وابي اعرف اذا باقي في همك هم..
ما شالته اطرافي..
وابي اعرف اذا باقي في هالدنيا حزن..
مامرني واستوطن اطرافي..
حبيبي الاصدق الاكذب..
عجزت اوصل شواطيء طبعك الاعذب..
تعبت انطر في وسط العاصفه..
قلب وشعور وعاطفه..
تعبت اجمع ألم كل الموادع في الموانيء..
واحضن اطيافك..
تعبت السهر في ليل الشوارع..
والثوانيء تنطر انصافك..
تعبت الظلم واجحافك..
أما سلطان فما دخل للبيت حتى راح على طول للحديقه وهو يفكر كان يبي يرسل لها لكنه خاف مايدري جوالها مع مين لو إنه تأكد من نجلاء إن جوالها مع سحر كان أرسل وقرر يدق على نجلاء اللي كانت مسكره جهازها وعصب عليها(اللحين هذي اللي موصيها تطمني صدق مايعتمد عليها..وينك يادلال أنت اللي كنت تحسين فيني وتساعديني لكن اللحين تخليتي عني عشان بس ماتخونين أمنيه) آخر شيء قرر إنه يدق عليها لو كان الجوال مع سحر بتعرف رقمه أكيد لأن لميس قالت له إنها تدري إنهم يراسلون بعض وأكيد سمعت صوته عند نجلاء قبل شوي وبترد عليه تطمنه ولو كان مو معها بيسكر وكأنه غلطان لكنه يوم اتصل كان الجهاز مغلق وظل طول الليل سهران خايف على لميس وتاخذه الأفكار وتجيبه لدرجة فكر إنها يمكن تعبانه بالحيل عشان كذا نجلاء سكرت جهازها ماتبي تقوله،،
في صباح يوم الثلاثاء صحت أمنيه وهي تحس بصداع وعيونها منتفخه وحمراء من كثر ماصاحت ماكان لها خلق تروح للكليه وبعد صاحيه متأخره لكنها ماكانت تبي تجلس في البيت ولا تشوف سلطان عشان كذا طلعت بسرعه وراحت لغرفة النوم وارتاحت يوم ماشافت سلطان لكنها شافت السرير مرتب وعرفت إنه مانام للحين لبست بسرعه ونزلت ومرت عليه وهو جالس في الصاله ويطالعها لكنها مشت من عنده بدون ماتلتفت عليه وطلعت من البيت(خلاص ياسلطان من اليوم بأرجع أمنيه اللي شفتها أول أيام زواجنا والبركه فيك رديتني عن أغبى شيء كنت بأسويه في حياتي)
سلطان كان يطالع في الباب اللي تسكر ورى أمنيه عرف إنها زعلانه وعرف إنه ماراح يقدر يراضيها لأنه مايدري وش بيقول لها؟ولا كيف يعتذر عن اللي قال لها؟ طلع من أفكاره على المسج اللي جاه وانصدم يوم شاف رقم لميس[صباح الخير وش أخبارك اليوم؟أنا زعلانه عليك مو اتفقنا بس رسايل ليش دقيت أمس!]
سلطان استغرب يعني جوالها معها وأرسل لها[خفت عليك أنت بخير؟لميس لاتكذبين علي أنا عارف إنك في المستشفى]
[سلطان أي مستشفى!أنا مافيني شيء]
سلطان عصب عليها[لميس سحر قالت لنجلاء إنك أمس طحتي عليهم ودخلت المستشفى]
[سلطان أنت وش تقول؟مو قبل يومين قلت لك إن سحر بتسافر عند عمانها أسبوع]
وتذكر سلطان صح لميس قالت لها إن سحر بتسافر وإنها بتمل لحالها يعني نجلاء كانت تكذب عليه!!...
[على قد ماأتمنى أذبح نجلاء على كذبتها فرحان انها ماطلعت صدق]
[ونجلاء ليش تكذب عليك؟]
ماقدر يقول لها سلطان السبب الحقيقي إن نجلاء تبي تقهر أمنيه لأنه خاف يجرحها إذا جاب طاريها وهو دائما يتجنب يقول عنها شيء في مسجاته للميس فكتب لها[تبي تخوفني عليك]
[وأنت خفت؟؟]
[لدرجة إني دقيت عليك]
[تطمن ياسلطان أنا بخير وأنت اهتم بنفسك وروح أفطر أكيد ماأكلت شيء ونام]
[الحمدلله إنك بخير وانتبهي لنفسك عشاني وتأكدي إني مانسيت وعدي لك]
[أنا متأكده من هالشيء ولا شكيت فيك أبدا]
ارتاح سلطان أهم شيء عنده إن لميس طلعت بخير لكن أفكاره طلعته من جنة لميس لنار أمنيه تذكر الي صار أمس حياتهم بدت تصير طبيعيه لكن اليوم انقلب كل شيء(يمكن كذا أحسن المفروض ماأتعلق في أمنيه ولا تتعلق فيني هذا إن كانت حاسه فيني أساسا ودام أنا مو هامها لهالدرجه ليه أهتم فيها أنا هي عارفه إني بأعتذر منها لكن أنا ماراح أعتذر وبأشوف وش راح تسوي وإذا بتهتم أو لا)

:الجزء الرابع عشر::
يوم الأربعاء في بيت أم خالد//كانت أم خالد ونواف وفجر جالسين في الصاله...
أم خالد_اخوك بيذبحني بكره ملكته وهو ماعنده إلا يروح ويجي على هالشركه ولا جهز أي شيء
نواف يضحك_يمه يعني وش تبينه يجهز! اللي تتجهز العروس مو هو
أم خالد_أبيه يرتاح شوي الشركه ماراح تطير حتى إنه ماراح لأبوعبدالله يشوف أو يساعدهم في شيء!
نواف_تطمني أنا رحت لهم وسألتهم لو يبون شيء وساعدتهم باللي طلبوا
أم خالد_ماقصرت ياولدي عقبالك إنشاءالله
نواف_خلينا نتطمن على خالد وأخليك تخطبين لي
فجر_صدق يعني ناوي!
نواف_أكيد
أم خالد_وأنا عندي لك البنت اللي...
قاطعها نواف لأنه يعرف مين البنت اللي تتكلم عنها أمه وهو فيه غير ذيك الخبله وندم إنه فتح الموضوع من الأساس لكنه صرف نفسه قبل ماتحط أمه دلال في راسها...
نواف_لا يمه أنا اللي باختارها
أم خالد_وأنت من وين تعرف البنات عشان تختار؟
نواف_أعرفها
أم خالد_أكيد من بنات عماتك أو من خوات أصدقائك؟
نواف تورط خاف يقول لأمه ايه تسأله عن اسمها ولو قال أي اسم يخاف تشوف أهلها بكره في الملكه وتكلمهم يعرف أمه تسويها...
فجر_أو يمكن دكتوره معه في المستشفى
فرح نواف باللي اسمعه هاذي أنسب شيء وأبعد شيء عن أمه وبعدين يقول لأمه إنها طلعت مخطوبه إذا دور وحده تناسبه كزوجه...
نواف وهو يقوم_صح هي دكتوره
أم خالد_وين قمت؟ تعال كلمني عنها
نواف_بعدني ماعرفت عنها كثير بعد زواج خالد أقولك يا إيه يا لا
بعد ماراح عنهم...
أم خالد_خساره كنت أتمنى ياخذ دلال
فجر_مستحيل هالشيء يصير
أم خالد_وليه؟
فجر_لأنهم مايطيقون بعض
أم خالد_مو لهالدرجه
فجر_لهالدرجه وأكثر على الأقل من جهة دلال
أم خالد_يالله المهم مو معارض فكرة الزواج يكفيني اللي شفته من خالد
وقامت أم خالد وفجر أخذت التليفون ودقت على دلال...
فجر_السلام عليكم
دلال_وعليكم السلام وش أخبارك؟
فجر_تمام وأنت وش مسويه؟
دلال_كل شيء تمام
فجر_رحتي أنت وزهور السوق أمي ماترضى أروح لها
دلال_رحنا يوم السبت ولو تشوفين زهور في الفستان يطير عقلك
فجر_يالله صدق ليش ماأقدر أشوفها؟
دلال_أنت من أهل العريس ماتشوفينها إلا يوم الملكه
فجر_ياسلام وأنت!
دلال_أنا أخت العروس وقولي لخالد إن زعلها بيشوفني ناطه عليها
فجر_خساره كانت أمي بتوفر لك مكان مراقبه قريب بس ماقدرت
دلال_وش قصدك؟
فجر_أمي بتخطب لنواف بعد زواج خالد وأكيد كانت بترشحك
دلال_واااع هذا اللي ناقص!
فجر_لاتخافين الشعور متبادل امي قبل ماتنطق اسمك قال لها نواف إنه حاط عينه على دكتوره معه في المستشفى
دلال_الطيور على أشكالها تقع
فجر_ههههه حرام عليك يمكن تطلع حلوه
دلال_حلوه ولا مو حلوه له أنا أكرهها من اللحين عشانها زوجة نواف
فجر_ليه ماتقولين لي سبب هالكره؟
دلال_أخوك ينكره كذا من دون أسباب
فجر_ماراح تقولين لي يعني؟
دلال_لا وإن كان ماعندك غير سالفة هالمتخلف سكري أحسن
فجر_خلاص باسأله هو
دلال_اسأليه تخوفيني بأخوك يعني ومع السلامه أنا مشغوله
سكرت دلال من فجر وهي فرحانه(الحمدلله جت منه واختار وحده ثانيه كنت خايفه تصر علي خالتي وأكيد أمي وأبوي بيستحون يقولون لها لا صح أنا كنت ناويه أرفض لكن أكيد بيزهقوني لين يقتنعون أول مره يصلح شيء ينفع ولا بياخذ دكتوره مالت عليك أنت وهي)

يوم الخميس في ملكة زهور//راحت لها دلال من الصبح وأخذتها للمشغل والمغرب رجعوا للبيت ويوم شافت زهور نفسها في المرايه ماصدقت كان شعرها مقصوص مثلث لين خصرها ومسويه خصل عوديه على شعرها البني طلعت روعه ولبسها ومكياجها كان فخم وناعم...
زهور_هذي أنا!!
دلال_لا زهور
زهور_مشكوره يادلال لولا الله ثم أنت مادري وش كان حالي
دلال_لا لا لاتحزنين وتصيحين ويخرب كل شيء بعد الملكه وبعد مايشوفك خالد أخذي راحتك
ابتسمت زهور لكنها ركزت على شيء(خالد بأشوفه اليوم وهو زوجي! أحس إني بأموت)

في بيت سلطان//كانت أمنيه تحط اللمسات الأخيره على مكياجها يوم دخل عليها سلطان ووقف عند الباب مصدوم من شكلها يطالعها بفستانها الأورنجي ومكياجها القوي و مجعده شعرها اتفاجأ بشكلها اتغيرت ميه وثمانين درجه كان مظهرها جريء واللون مطلعها وحده ثانيه ولا كأنها أمنيه البارده الهاديه هذي وحده كلها حياة وفرح، مانزل عينه عنها كان مسحور بشكلها ومشتاق لها من يومين ماسمع صوتها وفي اللحظات القليله اللي شافها ماتجرأ يكلمها لأنه عرف إنها ماراح ترد عليه حتى الأكل ماكانت تاكل معه كان بيخليها على راحتها لكنه وهو يشوفها اللحين عرف إنه مستحيل يقدر مايكلمها، تقدم منها لكنها كملت وما كأن أحد دخل عليها الغرفه وقف وراها وطالعته في المرايه للحظه ثم كملت شغلها ويوم شافته طول واقف وراها...
أمنيه بلامبالاه_فيه شيء؟
حط يدينه على أكتافها وقومها ولفها يمه...
سلطان_إلى متى بتظلين زعلانه؟
أمنيه_روح ألبس تأخرنا
سلطان بعصبيه_تأخرنا على مين!رحنا ولا مارحنا مايهم مو أهم من حياتنا
أمنيه_وش فيها حياتنا هذا حنا عايشين!
سلطان بحزن_هذي عيشه لنا يومين مانكلم بعض
أمنيه_وإذا! وش يهم فيه؟
سلطان رفع وجهها بيده لين شافت بعيونه...
سلطان_يمكن مايهمك لكنه يهمني..أمنيه أنا آسف عارف إني أخطيت ومو لاقي لي أي عذر بس مابي أشوفك زعلانه خاصة مني..وماأتحمل إني ماأكلمك حاولت أكابر بس ماقدرت هاليومين حسيت إنهن شهر..قولي إنك سامحتيني
سلطان ماكان يدري وش يقول لين انتبه لنفسه قبل يقول أكثر..مايدري ليه نظرتها له وهي بين يديه خلته كان بيقول إنه يحبها..كان يطالعها ومو قادر يشيل عيونه عنها وده يشبع منها، لاحظت أمنيه المشاعر الحايره اللي في عيونه واللي تأكد إنها مهمه عند سلطان لكنها كانت خايفه تصدق هالشيء هي بروحها تحس إنها تحبه وماتبي أي شيء يشجعها على هالحب بالعكس لازم تدور أي شيء يبعدها عن سلطان ويكرهه فيها ولا قوتها اللي تعتمد عليها بتنقلب ضعف قدام سلطان، بعدت عنه وجلست على السرير...
أمنيه_سلطان أنا اللي يهمني ماتجرح كرامتي خاصة قدام الناس أنا عارفه إنك تحب لميس هذا شيء مو جديد ولا يهمني لكن اللي يهم إنك ثاني مره تحترم وجودي أنا بزواجي منك تخليت عن أشياء كثيره لكن كرامتي مابتخلى عنها وإذا جاء اليوم اللي تشوف إن هالشيء صعب عليك أظنك تعرف إن الطلاق هو الحل الصحيح
انقهر سلطان منها يوم ماحست بكلامه اللي قال لها وهو اللي كان يحس إنه فضح إهتمامه فيها لكن هذي هي أمنيه ماتتغير ماتحس ولا بعمرها راح تحس...
سلطان بقهر_معك حق ياأمنيه حنا مانهم بعض وحياتنا مع بعض كلها غلط لكن أوعدك إني ألقى حل بأسرع وقت وأريحك وأرتاح أنا بعد
تركها ودخل الحمام يتسبح وأمنيه تفكر بكلامه لأول مره تمنت تبكي تبي تجلس لحالها مع همها ووحدتها وجروحها لكن هذا مستحيل اللحين(ليه زعلانه!مو هذا اللي أنا أبيه ماكان محتاج مني إلا كلمه عشان يطلع اللي في قلبه وشلون حسيت إني أهمه وأنا مامداني شايفه وشلون عقله وقلبه مع وحده ثانيه)
طلع سلطان وماشافها في الغرفه لبس وتجهز ونزل وشافها جالسه في الصاله سرحانه وهاديه وبعيونها ذيك النظره اللي يحس إنها مو في هالعالم...
سلطان_يله نروح
وبدون أي كلمه قامت ولبست عبايتها وطلعوا، وكذا كان حالهم في السياره ولا واحد يكلم الثاني ووصلوا لبيت ام عبدالله ونزلت امنيه وسلطان وقبل يدخلون مسكها مع يدها وسألها...
سلطان-امنيه لاتعرف دلال اللي صار عند خالتي
امنيه-بدون ماتقول ماكنت بأقول لها
وتركته وراحت وهو يطالعها لين دخلت وبعد لحظات دخل سلطان, من بعيد كان فواز في سيارته يراقب (هذا سلطان واكيد هي اللي معه..امنيه..زوجته!ليه كل ماقرب انساها اسمع عنها شيء واللحين طالعه قدامي!!ليه مو قادر استوعب انها لواحد ثاني غيري؟؟)

في بيت أم عبدالله//وصلت أم خالد وأم سلطان وأم ندى و عمات خالد وبعض قريبات أم عبدالله أما دلال فكانت من العصر مع زهور وماتركتها لحظه حست كأنها أختها ونوت مايشوفها خالد إلا ويطير عقله فيها، نزلت تجيب لزهور عصير تشربه شافت عمات خالد وأمها وخالتها وسلمت عليهم...
دلال_وين أمنيه للحين ماجت؟
نجلاء_جعلها ماتجي
دلال طالعتها ثم التفتت عنها ماتبي تفتح هالموضوع خاصه اليوم وتخرب فرحتها وراحت للمطبخ...
عند الرجال نواف ماجلس كان يساعد أبوعبدالله في كل شيء وكأنه أخو العروس مو العريس كان جاي من ورى البيت لكنه تسمر مكانه ماتحرك وهو يشوفها كان واقف قريب من شباك المطبخ المفتوح وقدامه بنت شعرها الأسود كان يطير من هواء المكيف وهي تحاول تلمه وفجأه رفعت راسها وتلاقت نظرتها بنظرته لكنها بسرعه نزلت راسها وراحت وانتهى الحلم بسرعه قبل حتى مايستوعبه(نظرتها مو غريبه أحس إني أعرفها! أكيد إني شفتها من قبل أحس شكلها مألوف عندي هذي وحده من بنات عماتي أنا متأكد اني قد شفتها)
دلال راحت تركض وشافت أمنيه في طريقها وسلمت عليها...
أمنيه_وش فيك ترتجفين؟
دلال_وأنت وش فيك كأنك ميته؟
أمنيه بشرود_أنا ميته من زمان
دلال بخوف_أمنيه صاير شيء؟
أمنيه ندمت على كلمتها_لا بس تعبانه شوي
دلال_وش فيك؟
أمنيه_هالأسبوع امتحانات ولا أنام زين
دلال_أكيد؟
أمنيه تغير الموضوع_أكيد صح مبروك يقولون إنك أخت العروس
دلال_الله يبارك فيك على طاري العروس تعالي أعرفك عليها
أمنيه_لا مابي أحرجها وهي ماتعرفني
دلال_لا تعرفك أنا كلمتها عنك كثير
أمنيه_ولو أتعرف عليها بيوم ثاني خليها اللحين باللي هي فيه يله روحي لها
راحت دلال لزهور وهي تفكر في اللي شافها(والله إحراج يله أهم شيء إنه مايعرف مين أنا بعد هو مايستحي واقف يتفرج مادري من متى)
أما أمنيه فتمنت إنها راحت مع دلال ولا جلست تقابل نجلاء وأمها صح ماكانوا يقدرون يتكلمون عنها قدام الناس لكنهم يطالعونها بنظرات مليانه شماته طبعا فرحانين باللي صار لكن يوم وصلت أم حمد فرحت أمنيه وجلست معها...
أم حمد_والله مادري من أذبح أنت ولا سلطان
أمنيه تضحك_دامك شفتيني أول اذبحيني أنا
نطت عليهم نور_ياعيني خايفه عليه هذا اللي يقولون عنه بالروايات(سوف أفديه بروحي)
أم حمد_بسم الله أنت من وين طلعتي؟
نور وهي تغمز لأمنيه_أنا أجي على سيرة الحب
وجلسوا الثلاثه يسولفون ويضحكون وهي تلاحظ نظرات نجلاء الحاقده وتعجبت معقول تكرهها لدرجة مستكثره عليها الضحكه، بعدها جت أم ياسر لأنها كانت تعرف أم خالد وجت بعد أم فواز وافرحت أمنيه يوم راحت مع أماني ودانه وسندس بعيد عن نظرات نجلاء وبعدين انظمت لهم دلال بعد مازفوا زهور وراحت للمجلس عشان يشوفها خالد...
وفي المجلس كانت زهور تحاول تسيطر على دقات قلبها القويه لكن بدون فايده كانت تطالع الكنب اللي جنبها ومو متخيله إنه بين لحظه وثانيه بيكون خالد جالس فيه سمعت خطواته ماتدري كانت تسمعها ولا تحس فيه المهم إن خالد في هاللحظه واقف عند الباب،،
وقف خالد مصدوم من اللي يشوفه مو هاذي أكيد اللي شاف في المطبخ صحيح انه مالمح منها شيء لكن لو كان شاف اللي قدامه اللحين أكيد ماكان نساها ظل واقف مكانه يتأملها سحرته بنعومتها وجمالها، زهور حست إنه طول وهو واقف وخافت ارفعت راسها تطالعه وقلبها كان بيوقف يوم شافت نظرة الإعجاب في عيونه ونزلت راسها بسرعه تقدم وجلس قريب منها...
خالد_مبروك
لكن زهور ماقدرت ترد حست إن صوتها راح منها...
خالد_زهور..مادري وش أقول بس أتمنى الله يوفقنا في حياتنا مع بعض وأبي تعذريني لو قصرت في شيء أنا أعرف نفسي دائما أنسى نفسي في الشغل
زهور تطالعه بحب_مو أنت اللي تقصر ياخالد
طالع خالد في عيونها وفي نظرتها له وكلامها حس إنه شيء كبير بالنسبه لها وخاف إنها إذا عرفته من قريب تتغير هالنظره(مامداك ياخالد من أول كلمه صرت خايف على حبها لك يتغير!)
عند الحريم جت الفرصه اللي كانت نجلاء تنتظرها وشافت امنيه لحالهاوراحت لها...
نجلاء-سبحان الله وشلون تحبين تبينين انك وحده مننا بالغصب
امنيه بملل-انتم مين؟
نجلاء بإستحقار-حنا مين؟حنا الناس اللي لاصقه فيهم ومو ناويه تتركيهم
امنيه-اذا كنت مو طايقتني لهالدرجه تقدرين تروحين عني ولاتكلميني
نجلاء-لا مو انا اللي اروح انت اللي بتروحين..لاتحسبيني مثل سلطان بأصدق انك ماهمك شيء وماتبينه وانت لازقه له في البيت وتقولين اذا بغيت طلقني وانت عارفه ان سلطان ماراح يسويها عشان مايجرحك انت اصلا ماتبين تتطلقين ولا كان رحتي لبيت اختك وابقي قابليني لو ماطلقك سلطان
وتركتها وراحت وامنيه تفكر(وشلون عرفت اني طلبت من سلطان الطلاق؟معقوله قال لها!معها حق انا وش يجلسني عنده بعد اللي سواه واللي قاله!)
واخذت جوالها وارسلت له لانها ماكانت تبي تكلمه او تسمع صوته ملت من اللي يسويه فيها وهو عمره ماراح يحس فيها...
<سلطان ابي اروح مع ام ياسر بأجلس عندها كم يوم>
وجلست تفكر بردة فعله وش بيقول لها؟ودقايق ودق عليها واتفاجأت كانت متوقعه يرسل لها مو يكلمها...
امنيه-هلا
سلطان-اهلين ليش بتروحين عند اختك؟
امنيه-ابي ارتاح عندها اسبوع
سلطان-ترتاحين!!ليش العيشه معي متعبتك؟
امنيه-سلطان انت تعرف وش صار وانا ابي ارتاح كم يوم
سلطان-كم يوم مو اسبوع
امنيه-انشاءالله
سلطان-بتروحين معهم اللحين؟
امنيه-ايه
سلطان-بدون ماتخذين ملابس لك
امنيه-عندي هناك لبس
سلطان-ومذكراتك وكتبك ولا بعد عندك هناك كتب
امنيه كانت ناسيه امتحاناتها ولا طرت على بالها لكنها ماهتمت اهم شيء انها ماترجع مع سلطان عشان كذا كذبت...
امنيه-كان عندي امتحان واحد واجلوه
سلطان-خلاص انا راح اقول للسواق ياخذك للجامعه ويرجعك من بيت اختك
وسكرت وسلطان مقهور منها ماكان يبيها تروح بس مايبي تحس انه ميت عليها وهي مو هامها شيء وكانها تبي فراقه هو بعد يبي يرتاح منها شوي

بعد ماخلصت الملكه في بيت ابوعبدالله\\كانت زهور في غرفتها تصيح وهي تفتح هدية خالد اللي كانت طقم ذهب ابيض صغير وناعم مع جوال لكنها هالمره كانت تصيح من الفرحه وتتذكر شكله وكلامه ونظرته لها وفزت يوم دق الجوال بين يدينها وشافت اسم خالد على الشاشه وردت...
زهور-هلا
خالد-نايمه؟؟
زهور-لا
خالد-اجل وش فيه صوتك؟
زهور-هااه مافيه شيء
خالد-زهور كنت تصيحين!ليش؟
زهور-لاتهتم ياخالد وتضايق نفسك انا تعودت على الدموع فرحانه او زعلانه
خالد-ماهتم!!اجل مين اللي يهتم زهور انت اللحين زوجتي وكل شيء يخصك يهمني
زهور-والله ياخالد مافيني شيء
خالد-يعني هالمره دموع فرح؟
زهور-ايه
خالد-ولو مابي هالدموع ابدا
زهور وهي تمسح دموعها-انشاءالله
خالد-وعد
زهور-وعد
خالد-يله نامي يكفي سهر
زهور-تصبح على خير
خالد-لو تبيني اصبح على خير صبحيني على صوتك وصحيني بكره
زهور تبتسم-خلاص قبل عشر بأدق عليك
خالد-وشلون عرفتي اني الجمعه اصحى عشر؟؟
زهور بارتباك-آآفجر قد قالت
خالد-وللحين تتذكرين!
زهور-تصبح على خير
خالد-كانها طرده بس ماعليه تصبحين على خير
سكرت زهور لكن هالمره ماصاحت لانها وعدت خالد وجلست تضحك بصوت عالي كانها مجنونه...
كأن الورد يتفتح لاجيت في بالي,,
انا دوبي حبيبي كنت اجيب بسيرتك دوبي,,
انا توي اسولف للقصايد عنك يالغالي,,
وفاحت ريحتك من الحروف وقلت محبوبي,,
تخيل يوم ظهر اسمك بشاشة جوالي,,
يفوح العود الازرق وكل رنه تبعث طيوبي,,

::الجزء الخامس عشر::
في بيت ام خالد\\دخل نواف على فجر في غرفتها كان يبي يسألها عن البنت اللي شافها لكنه مو عارف وش يقول فجلس يسولف معها على امل يجي طاريها لكن بدون فايده واخيرا لقى الحل...
نواف-كل عماتي وبناتهم كانوا فيه؟
فجر-اكيد ليه انت ماسلمت على عماتي؟
نواف-لا سلمت على عماتي يس كان معهم وحده من بنات عمتي سلمت علي وتفشلت ماعرفت مين هي
فجر-مادري يمكن لينا هي الجريئه الباقي اكيد بيستحون
نواف-كانت لابسه فوشي
فجر-وانت كيف عرفت لبسها انشاءالله؟؟
نواف-باين من تحت عبايتها
فجر-ياسلام على قوة الملاحظه
نواف-قدامي واقفه كيف تبيني مااشوف؟ماقلتي مين هي؟
فجر-هاذي مها
نواف-بنت اي وحده من عماتي
فجر-ياسلام على صلة الرحم انت ماتتذكر هي مين!
نواف-وانا وش دراني من سنين ماشفتهم
فجر-بنت عمتي نوره
طلع نواف وهو فرحان انه قدر يعرف مين اللي شافها ومادرى ان فيه غيرها كانت لابسه نفس اللون اللي هي دلال وهي اللي شافها لكنه حدد لفجر وحده من بنات عماته لان شكلها كان مألوف وتاكد انها وحده منهم وصدف ان وحده منهم لابسه هاللون, حاول يتذكر اي شيء من طفولته عن وحده اسمها مها لكن ذكرياته كلها كانت عن هوشاته مع دلال هي الوحيده اللي يتذكرها(اووه هذي وراي وراي لكن من اليوم بتنمحي كل ذكرياتها وبتحل مكانها مها ليتني سألت فجر عنها بس اخاف تشك اني مهتم وتقول لامي اللي ماراح تصدق على طول بتقول اخطبها وانا توي باعرف البنت واذا بتعجبني او لا)

في بيت ام ياسر\\جلست سندس مع امنيه في غرفتها يسولفون وقالت لها امنيه اللي صار معها لانها الوحيده اللي تعرف بهالشيء...
سندس-الى متى بتتحملين ياأمنيه حرام عليك اللي تسوينه بنفسك!!
امنيه-مادري كل ماجيت انهي كل شيء وشفت ام ياسر وفرحتها فيني وقلق ابوك علي ونظرة الذنب اللي في عينه اترجع عن كل شيء
سندس-يعني؟؟
امنيه-اتحمل انا ولااحسس امك وابوك انهم ظلموني

يوم السبت في الكليه\\كانت سندس سرحانه طول المحاضره ومتضايقه لاحظت هالشيء دانه لكنها تركتها على راحتها لين ماطلعوا من المحاضره...
دانه-سندس وش فيك؟؟
سندس-احس بقهر
دانه-ليييش؟؟
سندس-مااقدر اقول
دانه-وش دعوه ياسندس وانا اللي اعتبرك اختي وتعرفين عني اكثر مايعرفون عني اهلي!
سندس-الموضوع مايخصني يخص امنيه ابي اساعدها بس مو عارفه كيف؟
دانه-وش فيها قولي يمكن اقدر اساعدك
وقالت لها كل شيء عن امنيه وسلطان ولميس...
سندس-ابي اساعدها بس مو عارفه كيف فكرت اقول لأمي بس ماراح تسامحني امنيه ان عرفت خاصه وانا عارفه ان ابوي اكيد بيحس بالذنب مثل ماقالت
دانه-مادري وش اقول لك ياسندس بس ادعي الله يكتب لها اللي فيه الخير وماتدرين اللي صار بين ابوسلطان وابولميس مو سهل وصعب يرجعون مثل اول يعني يمكن هالطلاق مايصير والعشره تنسي سلطان لميس ام يمكن هي تتزوج
سندس-ياليت اللي تقولينه يصير والله امنيه ماتستاهل

في كلية امنيه كان وقت الطلعه وامنيه تلبس عبايتها يوم دق جوالها وشافت اسم سلطان واستغربت وش يبي ماكانت بترد لكنه دق اكثر من مره وكأنه مصر انه يكلمها...
امنيه-مرحبا
سلطان-السلام عليكم
امنيه-وعليكم السلام
سلطان-وش اخبارك
امنيه-تمام
سلطان-يله اطلعي انا اللي جاي آخذك مو السواق
امنيه مصدومه-هاااه ليش فيه شيء
سلطان-ايه فيه انه يكفي جلسه في بيت اختك وفيه انك بترجعين معي لبيتنا وفيه انك غصب بترضين عني يكفي ولا تبي شيء بعد؟؟
امنيه-انا طالعه اللحين مع السلامه
وسكرت قبل مايرد وهي مو مصدقه ليه جاء بهالسرعه! وكلام نجلاء وين راح؟ وكلامه هو مو يقول بيرتاح منها ليه ماستغل هالفرصه؟ماتدري مين تصدق؟؟
وطلعت وركبت معه في السياره والتفت عليها...
سلطان-مفاجأه صح؟
امنيه-ايه
سلطان-حلوه او لا؟؟
امنيه-مثلك
سلطان-يعني حلوه
امنيه-يعني تحير ومو مفهومه
سلطان-انا مو مفهوم؟
امنيه-هذا اللي اشوفه من تصرفاتك
سلطان-امنيه والله آسف على اللي صار
امنيه-خلاص انسى اللي صار
سلطان-اهم شيء انت تنسين
امنيه-بأنسى بس ياليت مايجي شيء قريب يذكرني
ابتسم لها سلطان وحرك السياره ومشوا وامنيه تفكر(بكلمتين رضيت!صار سلطان يأثر فيني ولا اقدر اقول له لا! اللحين تأكدت اني احبه رغم كل اللي يسويه وكل يوم هالحب يزيد)...
انا حبيتك فوق الحب ولما اشتقت كنت الشوق::
ولما جيت بانسى الحب عفت الكون من دونك::
احبك كثر غلطاتك كثر ما لي عليك حقوق::
وانا من حقي احلم بك واعيش داخل عيونك::
تمادى كثر ماودك بكل غلطه احسك ذوق::
احسك تبتعد عني وغلطاتك يجيبونك::

بعد شهرين كان زواج خالد وزهور كان خالد فيهن كل يوم يكلم زهور بعد مارفض أبوعبدالله إنه يشوفها لأنه أغلب الوقت مو موجود حتى أم عبدالله ومايصير يجي عند زهور وهي لحالها في البيت وبكذا اكتفى بصوتها بس واهتمامها فيه اللي صار مايقدر يستغني عنه أما زهور فكانت مشغوله بشيئين خالد وتجهيز نفسها اللي ساعدوها فيه دلال وأمنيه اللي كل يوم رايحين معها لمكان..واليوم كان النهايه السعيده لكل هذا..هاليوم اللي خلى زهور كل ساعه توقف قدام المرايه تقنع نفسها إنه حقيقه مو حلم...

في بيت سلطان العصر//كانت أمنيه لابسه عبايتها بتطلع وشافت سلطان في الصاله...
سلطان_على وين؟
أمنيه_مو قلت لك بأروح عند دلال ونطلع للزواج مع بعض
سلطان_من اللحين
أمنيه_إيه لأننا بنروح نجهز زهور أول
سلطان_وأخيرا جاء هالزواج اللي ماخلانا نجلس ساعه على بعضها مرتاحين
أمنيه_لكن أنا ماقد ازعجتك فيه
سلطان_وأنت عبرتيني وشفتيني عشان تزعجيني! وين رايحه مع دلال وزهور من وين جايه من دلال وزهور
أمنيه_مادريت إنك متضايق!!
سلطان_أمنيه من متى ماجلسنا مع بعض أو تكلمنا؟
أمنيه بإستغراب_لهالدرجه يهمك هالشيء؟؟!!
سلطان ارتبك من نظرتها ومن اللي فهمته من كلامه واللي هو ماكان فاهمه لكن اللي انقذه من الأجابه على سؤالها جوال أمنيه يدق...
أمنيه_هذي دلال عند الباب..مع السلامه
سلطان_مع السلامه
وتم الزواج وسافروا خالد وزهور لشهر العسل وكانت أحلى ليله في حياتهم، ومن بكره الصبح صحى خالد وهو يشوف زهور جالسه جنبه وتطالعه بنظرات حب حالمه لكن يوم شافته صحى استحت ولفت وجهها مسك يدها...
خالد_صباح الورد
زهور_صباح الخير
خالد_التفتي يمي
التفتت له زهور وفي عيونها النظره اللي تآخذه لعالم ثاني...
خالد_أوعديني
زهور_أوعدك
خالد يضحك_وأنت عرفت وش أبيك توعديني فيه!!!
زهور_أي شيء تبيه أنا أوعدك فيه
ضحك خالد...
زهور_خالد أنا ماأعرف أخبي مشاعري خاصه قدامك وأنت سبب هالمشاعر مادري يمكن المفروض ماأقولك هالكلام لكن ماأعرف أقول غير اللي أحسه
خالد يبتسم_هذا اللي كنت بأقوله
زهور_وش قصدك؟
خالد_لاتتغيرين خليك دائما كذا طيبه وبريئه واللي في قلبك باين عليك وفيه طلب خاص لي
زهور_أنت تآمر ياخالد
خالد_هالنظره اللي في عيونك لي لايجيها يوم وتختفي أو تقل
زهور_لو جاء يوم واختفت تأكد إن زهور ماتت
خالد_لاتقولين هالكلام مره ثانيه
وبدأوا حياتهم مع بعض بكل حب وهدؤ وتفاهم...

مر شهر رمضان على سلطان وأمنيه بدون أي خلاف كانوا يعيشون بأحسن حال وكأن زواجهم طبيعي، أمنيه ملت من كثر ماتحاول تبعد عن سلطان وتنكر حبها له وصارت تتعامل معه بموده لكن تحرص إنها ماتبين له مشاعرها،
وفي العيد صار شيء ماأحد توقعه أبوفهد وعياله ولأول مره يجون العيد مع إن أبوسلطان كان دايم يصر على أبوفهد ويعزمه لكن ماعمره قبل هالعزيمه والعيد هذا الكل استغرب من وجودهم صح إن دلال وأمها مارتاحوا لا لأم فهد ولا لبناتها اللي كان باين انهم مجبورين يجون وارتاحوا يوم انتهى هالعيد وراحوا،
لكن بعد أيام من العيد رجع أبوفهد يزور أبوسلطان وبان السبب اللي خلاه هو وعياله يتكرمون بزيارتهم في هالعيد...

في بيت أم خالد//دخل نواف في غرفته وشاف خالد ينتظره...
نواف_هااه خالد شكلك الليله مطرود وتبي تنام عندي!
خالد يضحك_هو أنا احس إني بانطرد بس مو من زهور
نواف_أجل مين؟
خالد_أنت
نواف_أنا!!
خالد يتكلم بجد_تعال اجلس أبي أكلمك في موضوع مهم
نواف_خير إنشاءالله
خالد_ بالصدفه سمعت أبوفهد يكلم فهد وعرفت إنه بيخطب دلال له عشان يشتغل مع أبوسلطان في الشركه وأكيد بمنصب مهم والقهر إنهم من اللحين يفكرون بالورث تتخيل
نواف بإستحقار_أبوفهد ماتغير حتى ولده طلع مثله لكن ماأظن إن عمي أبوسلطان يوافق وحتى لو وافق أنا سمعت من أمي إن خالتي أم سلطان ماتحب أم فهد
خالد_أجل أنت ماتعرف عمي أبوسلطان ولاتعرف وش كثر يهمه أبوفهد ومايقدر على زعله وماراح يقدر يقوله لا إذا خطب دلال وبيزوجها وبيشغل فهد معه في شركتنا وبيتحقق لهم كل اللي يبون على حسابنا وحساب تعبنا
نواف_وش بيدنا نسوي؟
خالد_تخطب أنت دلال قبله
نواف_مستحييييل أنا أفكر بوحده ثانيه
خالد_آسف يانواف لكن أنت خلاص خطيب دلال
بعد هالكلمه ركضت فجر لغرفتها كانت جايه تكلم نواف لكنها وقفت عند الباب وسمعت كلامهم(دلال مستحيل توافق على نواف هي ماتطيقه وهو بعد يحب وحده ثانيه..معقول وافقت خالد يقول إنها انخطبت خلاص له بس وشلون هي ماتحبه!حتى لو وافقت هو مايبيها ليه خالد سوى كذا كله عشان الفلوس وش فرقوا عن أبوفهد وولده كأن اللي عندنا مايكفينا؟لكن دلال بتقول لا عشان كذا بارتاح)

بعد يومين دق جوال أمنيه وشافت رقم دلال...
أمنيه_أهلين دلول
دلال_أمنيه انزلي بسرعه أنا في الصاله
أمنيه_أنت هنا..في بيت سلطان!
دلال مع انها مو رايقه بس قهرها كلام أمنيه_إيه هنا في بيتك ياأمنيه
أمنيه_دقايق وأنا جايه
نزلت أمنيه وسلمت على دلال ولاحظت من ملامحها العصبيه لدرجة انها ماجلست كانت تروح وتجي...
أمنيه_دلال وش فيك تكلمي؟
دلال_أحس إني بأقتل أحد
أمنيه_ليش تقتلين أحد معصبه أخذي أكسري هذي
ومدت لها وحده من التحف اللي كانت على الطاوله وبدون أي تردد أخذتها دلال وبكل قوه كسرتها على الأرض شهقت أمنيه كانت تمزح مع دلال ماتوقعت انها تسويها رفعت نظرها لدلال اللي كانت سرحانه، على الصوت جت وحده من الخدامات تشوف وش صار قالت لها أمنيه تنظف المكان وراحت هي ودلال في الحديقه...
دلال بعد لحظة صمت_ماقدر أقول لأبوي لا ولا أقدر أوافق على اللي يبيه وش أسوي؟
أمنيه_توافقين على ايش؟
دلال_انخطبت
أمنيه_انخطبتي! لمين؟
دلال_تبين تعرفين الخطيب الأول ولا الثاني؟
أمنيه_ليه هم اثنين!
دلال_ايه وكل واحد ألعن من الثاني
أمنيه_خلاص ارفضي عمي ماراح يغصبك
دلال_ماراح يغصبني لكن راح يزعل! مجبوره أوافق على واحد منهم
أمنيه_ليه مين هالإثنين؟
دلال تتنهد بقهر_فهد ولد عمي اللي جاء بعد هالسنين عشان ينكد حياتي وإن كنت ما أبيه لازم أوافق على الكارثه
أمنيه_ومين يطلع هالكارثه؟
دلال_نواف العله
أمنيه_نواااف!
دلال_شفتي المصيبه اللي أنا فيها
أمنيه_وليه لازم توافقين على واحد منهم؟
دلال_عمي قال ايش نادم على القطيعه اللي صارت بيننا وماحلى له يرجع العلاقه إلا بتزويجي لولده وأنت ماتعرفين وش كثر أبوي يتمنى تتقوى هالعلاقه عشان جدي موصيه قبل وفاته مايفترقون مع ان عمي ماهتم أبدا لهالشيء ليه اللحين اهتم؟ أكيد براسه شيء أبوي يقول ان رفضت فهد بيلومه عمي ويتهمه انه مايبي تقوى علاقتنا
أمنيه_ونواف وين موقعه من هالأحداث؟
دلال_الأخ نواف طلع خاطبني مادري متى بس أبوي ماقال لي واللحين العذر الوحيد عشان نرد فهد بدون مشاكل انه يقول لعمي إني مخطوبه لنواف
أمنيه_من كلامك باين ان عمي مايبي تاخذين فهد
دلال_كلنا عارفين عمي زين يمكن هداه الله بس الأكيد انه يبي شيء من ورى هالزواج بعدين أنا ماأطيق مرة عمي
أمنيه_ونواف وش اعتراضك عليه؟
دلال_أمنيه أنت صاحيه حنا نتكلم عن نواف اللي تعرفين اني ماأطيقه وماتحمل أسمع اسمه حلوه هذي وش اعتراضي عليه أنا لو بكيفي محيته من دنيتي
أمنيه_زين واللحين وش بتسوين؟
دلال_مادري أنا تعبت من التفكير أنت وش رايك؟
أمنيه_إذا كنت مو قادره تقولين لا وبتختارين واحد منهم اختاري نواف
دلال_مستحيييل!!
أمنيه_يعني تبين فهد؟
دلال_أوووف ولا هذا
أمنيه_دلال أنت عارفه انك بتختارين نواف لأنك ماتبين فهد
دلال_يعني نواف اللي أبيه على الأقل يمكن فهد يبيني صدق ويمكن يطلع غير أمه وخواته لكن نواف أنا متأكده انه مايطيقني
أمنيه_كانه مو طايقك ليه يخطبك؟
دلال_هذا اللي قاهرني ومن أمس أفكر فيه ليه خطبني وهو مايطيقني أكيد يبي ينتقم مني
أمنيه_اسمعي يادلال فهد أنت ماتعرفين عنه أي شيء وعمك ماتحبينه ومرة عمك وبناتها ماتطقينهم وأحس حتى خالتي مو مرتاحه لهم يعني مافيه شيء يشجع توافقين عليه أما نواف....اسكتي خليني أكمل كلامي نواف أمه تحبك وانت تعتبرينهم أهلك وعارفه كل أقاربه وهو لو مايبيك ماخطبك وأنت كل اعتراضك عليه عشان أسباب مو موجوده إلا في راسك وشلون تكرهين واحد الكل يمدح فيه بس عشان ذكريات لها سبع سنين والقهر أنت اللي غلطانه عليه مو هو
دلال_أمنييييه أنت معي ولا معه
أمنيه_دلال أنت عارفه انك بتختارين نواف لأنك مستحيل تاخذين فهد حتى خالتي وعمي أنا متأكده انهم يفضلون نواف على فهد بس أنت مو قادره تاخذين القرار عشان كذا تبيني أنا اقنعك فيه
دلال_والله ماأقدر أتخيل نفسي أتزوجه!
أمنيه_إذا نسيتي خبال الأطفال اللي تسوينه أنا متأكده انك بترتاحين معه
دلال_ما أحبه ولا أتحمل طاريه وشلون بارتاح له
أمنيه_أنت وش تعرفين عنه عشان تكرهينه حتى ماعمرك شفتيه
دلال_وش أشوف فيه شبيه عبقرينو!
أمنيه_ههههه حرام عليك
دلال_حرام علي! بعدني ماسويت شيء أنا خليني أفتك من هالفهد اللي مادري من وين طلع لي ونواف بخليه يكره الساعه اللي فكر يخطبني فيها على باله هو ووجهه بأطير من الفرح إذا خطبني حضرة الدكتور نواف
وبكذا وافقت دلال على خطبة نواف الخبر اللي صدم فجر وراحت تتصل على دلال...
دلال_أهلين فجر
فجر_صح وافقت على نواف؟
دلال_إيه
فجر بعصبيه_ليه مو دائما تقولين ماتطيقينه!
دلال استغربت_فجر وش فيك؟ المفروض تفرحين بأصير مرة أخوك
فجر_أنت اختي قبل لاتصيرين مرة اخوي أنا عارفه إنك مغصوبه وهذا اللي قاهرني
دلال_مو مغصوبه مضطره بعدين هاذي خطوبه بس يمكن ماتكمل بأخليه تحت الإختبار يمكن ألقى فيه شيء يسوى
فجر_بتكنسلين الخطبه بعدين صح؟
دلال_صح بس لاتقولين لأحد
فجر_ولايهمك
سكرت دلال وهي متفاجأه من ردة فعل فجر اضطرت تقولها انها بتكنسل الخطبه عشان تهديها فجر لسه صغيره وماراح تفهم وتقدر إذا قالت لها إنها مجبوره على هالشيء وإنها صعب بعد ماوافقت ترجع عن رايها صح نواف يستاهل تحطه بهالموقف لكن خالتها وخالد وأهلها مايستاهلون لكنها تأثرت كثير كانت تعرف إن فجر تحبها لكن مو لدرجة تفضلها على أخوها(طبعا هو ماعاش معها كثر ماعشت معها أنا لدرجة إني أحسها بنتي مو أختي لكن أنا بأخليك تشوف نجوم الظهر عشان تكره الساعه اللي فكرت تخطبني فيها)

في بيت أبوفواز//كان فواز جالس مع أمه وأم دانه وأماني وجتهم دانه...
دانه_عندي أخبار
أم فواز_وش عندك؟
دانه_نواف ولد أم خالد خطب دلال بنت أم سلطان وش رايكم
فواز_بسم الله وشلون عرفتي بعد ماصارت رسميه إلا اليوم
دانه_مصادر خاصه
أم فواز تلتفت على فواز_يعني صدق؟
فواز_إيه
دانه_ياسلام يعني ماتصدقيني لين تسألين فواز أنا الغلطانه أعلمك وهو شوفيه عارف ماقال
لكن جدتها ماردت عليها ورجعت تكلم فواز_شفت كل العالم خطبت وتزوجت إلا أنت
فواز سرح وراح فكره لأمنيه ليه يوم شافها واعجبته تطلع لواحد غيره...
أم فواز_فواز أكلمك وين رحت؟
فواز_نعم يمه
أم فواز_الله ينعم عليك أبي اخطب لك
فواز_يمه يعني لازم كل ماتسمعين طاري زواج تبين تزوجيني!
أم دانه_وأنت وش ناقصك يافواز؟ليه ماتتزوج وتستقر
فواز_آه وأنا اقول أمي ليه تتكلم بثقه؟عشانها لاقيه أحد يساندها
أماني_وأنا بعد معهم
دانه_وأنا بعد
فواز_كذا يادانه حتى أنت معهم ضدي!
دانه_لمصلحتك
أم دانه_أنت لو تعرف اللي بنخطبها لك ماراح تلقى مثلها
أماني_كذا يمه من وراي تقررون!
أم فواز_مامدانا البنت امس شفناها أنا وأم دانه في الزواج اللي رحنا له أمس
أماني بحماس_نعرفها؟
أم دانه_إيه لميس
أمنيه_واو
فواز لاحظ الإعجاب في نظرة أماني وحس إن البنت أكيد مميزه لأنه يوثق بنظرة أماني للناس وبدأ يشده الموضوع إن كانت أمنيه مستحيل تكون له ليش مايوافق على الزواج على الأقل تنسيه أمنيه، فز على صرخة دانه...
دانه_أي لميس؟
أم دانه_يعني أي وحده! مانعرف غير وحده اسمها لميس
دانه_لا لا ماتناسب فواز
أم دانه_وأنت من أخذ رايك؟
دانه_ياسلام مو خالي!
أماني_ليه يادانه لميس كامله ماشاءالله عليها
دانه ماعرفت وش تقول لهم صح لميس مافيها أي عيب العيب الوحيد إنها تحب سلطان وهذا اللي ماتقدر تقوله لهم فانقهرت وقامت وهي تقول...
دانه_ماتناسبه وبس تذكر إني قلتلك يافواز
وراحت عنهم لغرفتها...
أم دانه_ماعليك منها يافواز تلقى صاير بينهم موقف قاهرها أعرف دانه أنت اسأل أماني عن البنت
وقالت له أماني رأيها اللي كان مثل رأيهم وكلموه عنها وحس إنه بدأ يهتم أو انه يحاول، قامت عنهم أماني وبعدها بشوي قام فواز بعد كان يبي يروح لدانه ويسأله ليه مو موافقه على لميس لأنه إن كان بيتزوج فمواصفات لميس ناسبته بقى يعرف وش اعتراض دانه عليها يمكن تقول له إذا سألها لحالها وراح لغرفتها لكن قبل يطق الباب سمع صوت أماني العالي...
أماني_صار لك ساعه ماتناسبه ماتناسبه وماقلتي لي أي سبب أنت حتى ماعمرك كلمتيها!
دانه_ماقدر أقول لك السبب
أماني_على راحتل لكن أحب اقولك ان فواز وافق عليها
كان فواز بيروح لغرفته إذا كانت مارضت تقول لأماني وهو يعرف وش كثر قريبه منها أكيد ماراح تقول له لكنه وقف يوم سمعها تقول...
دانه_تحب أحد
أماني_وأنت وشلون عرفتي؟
دانه_هذا سر متأمنه عليه ماقدر أقوله
أماني_دانه حرام عليك تتهمين البنت عشان شيء سمعتيه من وحده يمكن يكون كذب
دانه_لا مو كذب
أماني_وأنت وشلون تعرفين؟سمعتيه منها هذا الشيء الوحيد اللي يخليني أصدق
دانه_لا مو منها
أماني_أجل أكيد كذب لميس محترمه وأخلاقها ماتسمح تحب أحد وكل الناس تعرف هالشيء لدرجة إنه يوصل لك
دانه باستسلام_سندس قالت لي
أماني بإستغراب_وسندس وش عرفها بلميس؟
دانه_أمنيه قالت لها
أماني_أمنيه كيف عرفت؟ من دلال
دانه_لا
أماني_أجل
دانه_لميس تحب سلطان وهو بعد يحبها
أماني انصدمت_وأمنيه كيف عرفت؟
دانه_سلطان قال لها إنه يحبها وإنه يحاول يحل الخلاف اللي بين أبوه وأبوها وبيطلق أمنيه ويتزوج لميس
أماني بحزن_وأمنيه ليش رضت؟
دانه_عشان ماترجع من أول زواجها مطلقه
أماني_يمكن لميس ماصارت تحبه خاصه إنها انقطعت العلاقه بين العائلتين
دانه_لكن سلطان ماراح يهدم زواجه إذا ماكان متأكد انها تنتظره
أماني_صح اخته نجلاء صديقة لميس للحين
دانه_لازم تساعديني ياأماني اقنعي جدتي وأمي مايخطبونها
أماني_وش أقول لهم خاصه إن فواز وافق بس حتى لو خطبها هي ماراح توافق
دانه_أنا متأكده ان أبوه راح يغصبها اللي باع العشره عشان الفلوس مو بعيد يجبر بنته لاتنسين مركز فواز المهم
راح فواز عن الغرفه وطلع من البيت ركب سيارته ومشى وهو يفكر(سلطان سلطان سلطان أنا كل ما أنشد لوحده وتعجبني يطلع لسلطان دخل فيها! مايكفي معه أمنيه له وجه يفكر بغيرها صدق مو مقدر النعمه اللي بين يدينه) وفي لحظة قهر قرر يخطب لميس ومثل ماحرمه سلطان من أمنيه هو بيحرمه من لميس
بعد ماطلعت أماني من عند دانه بدون لايلقون حل حست دانه بتأنيب الضمير إنها خانت سندس وقالت لأماني(بس ماكان فيه حل إلا إن أماني تعرف عشان تساعدني بعدين أنا واثقه انها قد الأمانه وماراح تقول لأحد....لو ماتكلمت كان فواز تزوج لميس ويمكن تحبه مو صعب أحد يحب فواز من يوم أنا صغيره أحس انه فارس أحلام أي بنت وبكذا أمنيه ماتتطلق معقوله كان هذا يمكن يصير وأنا تدخلت وخربت كل شيء يوووه مادري اللي سويته صح أو خطأ؟يارب يكون صح)

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 09:57 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : موزه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

رجع فواز في الليل كان بيقول لأمه اتخطب له بكره لكنه شافها نايمه والبيت هادي وراح لغرفته ورمى نفسه على السرير مايدري ليه طرت فجأه عليه أمنيه مع إنه من ساعات وهو يفكر بلميس وفجأه طرى في باله شيء(أمنيه!!...لو الخلاف اللي بين أبوسلطان وأبولميس راح بيطلقها سلطان! يعني...)
وقام بسرعه من السرير وهو منصدم(كيف مانتبهت؟كان همي اقهر سلطان مثل ماقهرني لكن إن حصل سلطان اللي يبيها أنا بأقدر آخذ اللي أبيها..ماراح أترك أمنيه لين تكون من نصيبي..ومن بكره أنا بأسوي كل اللي أقدر عليه حتى أجمع أبوسلطان وأبولميس من جديد)


::الجزء السادس عشر::

في بيت أبوسلطان//كانت أمنيه وسلطان عندهم عشان خطبة دلال وقرروا ينامون، لكن سلطان مل وهو لحاله في غرفته تأخر الوقت وأمنيه للحين مافكرت تجي ماشافها اليوم هي ودلال إلا دقايق بعدها دخلوا غرفة دلال ولا طلعوا للحين(يعني كل هذا ماخلصوا محللين هالخطبه! ماعرفت إن كلامك كثير ياأمنيه ولا السكوت والإجابات المختصره عندك شرف خاص فيني)
كان بيروح لهم لكنها دخلت عليه وهي لابسه جلابيه تركواز مطرزه تطريز ناعم وفاكه شعرها ماشافها من بعد مابدلت فستانها البحري اللي كانت فيه قمة النعومه والأنوثه لدرجة إنه ماقدر يرفع عينه عنها لين ماقالت له جدته وش فيك أول مره تشوف زوجتك وعرفت أمنيه إنه كان يطالعها وانحرجت وهو بعد انحرج يوم ضحكوا أمه وأبوه اللي قهره إن بعده وصل نواف وأهله واضطر إنه يروح بعيد عنها واللحين طالعه بسيطه وهاديه مايدري ليه يحب يشوف حالاتها اللي كل يوم تتغير...
سلطان_بدري!

منتدى ليلاس

أمنيه كان بتجلس على الأريكه لكنه مد لها يده وقربت منه ومسكتها وسحبها تجلس بجنبه على السرير وهو يطالع وجهها وكأنه أول مره يشوفها انحرجت أمنيه وحبت تصرف نظره عنها...
أمنيه_مبروك خطبة دلال
سلطان يضحك_الله يبارك فيك
أمنيه_ليه تضحك؟
سلطان_مو مصدق إن دلال تنخطب لنواف أكيد قالت لك إنهم فن كانوا صغار وهم مايطيقون بعض
أمنيه_ما محبه إلا من بعد عداوه
سلطان_وهذا مانطبق عليك؟
أمنيه_أنا ماكنت أكرهك وبعد اللحين ماحبك
وقامت عنه لكنه مسكها مع يدها وجلسها مره ثانيه...
سلطان_وين رايحه؟
أمنيه_بأروح أرفع شعري
سلطان_لا خليه أحب شكلك كذا
أمنيه_عطشانه
سلطان_طبعا تعطشين من كثر السواليف تعالي ننزل نشرب عصير في الحديقه الجو حلو
أمنيه_الوقت متأخر وفيني نوم
سلطان_مو على كيفك ماراح تنامين لين ماتسولفين معي كثر ماسولفتي مع دلال
وسحبها من يدها ونزلوا أخذوا عصير من المطبخ وطلعوا للحديقه وصار يعلق على دلال ونواف ويمثل لها وشلون بيتعاملون مع بعض حست إنها خاينه وهي تضحك على دلال اللي قبل شوي تتشكى لها لكنها ماقدرت تمسك نفسها...
أمنيه_شكلك خواف قدام دلال ماقلت ولا كلمه واللحين تضحك عليها
سلطان_الأيام جايه أنا ماحبيت اعصب فيها تهون عن الخطبه تسويها دلال
أمنيه سندت راسها على ظهر الكرسي الطويل اللي جالسه عليه هي وسلطان...
منتدى ليلاس
سلطان_نعستي؟
أمنيه_لا بس أبي أشوف النجوم
سلطان_بيوجعك راسك كذا نامي على رجليني
أمنيه تعدلت_لا ما....
لكن سلطان ماخلاها تكمل ومسكها مع أكتافها ونومها على رجلينه غصب وهي ماحبت إنها تقوم رفعت رجلينها على الكرسي وتمددت لكنها ماكانت تشوف السماء كانت تشوف وجه سلطان وعيونه ونظرته كانت تحب تشوف هالنظره لها في عيونه وتتمنى دائما يطالعها كذا لكنها تذكرت إنها يوم من الأيام بتنحرم منها وهذا اللي غير ملامحها للضيق حس فيها سلطان ورفع راسه عنها ورجعت لها السماء كان يلعب بيده في شعرها وهي سرحانه بعالم ثاني وهو سرحان فيها لكن بعد دقايق التفتت يمه...
منتدى ليلاس
أمنيه_سلطان
سلطان_نعم
أمنيه_أبي أقولك شيء
سلطان_قولي اسمعك
أمنيه_تذكر يوم كلمتك عن جدي
سلطان_إيه
أمنيه_فيه شيء ماقلته لك ولا عمري قلته لأحد
سلطان_ولا دلال
أمنيه_ولا لدلال
سلطان_زين فيه شيء بعرفه ماتعرفه دلال قولي
أمنيه_جدي كان جنب سريره صندوق كبير دائما يقفله لكن يوم دخل المستشفى قبل يتوفى رحت وفتحته......
سلطان_إيه كملي
أمنيه_لقيت فيه ذكريات لأمي وذكريات لي صوري..لبسي وأنا صغيره..شهاداتي..و..و..لقيت حبوبه اللي كنت أعطيه ماكان يأكلها...
ولأول مره سلطان شاف دمعه تنزل من عينها لكنها مسحتها بسرعه وغطت عيونها بيدها وكملت كلامها...
أمنيه_أنا ماكنت مهتمه فيه لو كنت أجلس عنده لين ماأتأكد انه أكلها ماكان تعب...كل اللي سألني عنه قلت له انه ماكان يحبني...لكن جدي كان يحبني ياسلطان أنا اللي ماكنت احبه..ولاعطيته فرصه يبين لي حبه لو على طريقته..كنت ألومه على اللي صار لأمي وأبوي..وألومه على جلستي عنده..وألومه على وحدتي وخوفي..واقنعت نفسي انه زوج امي عشان يرتاح منها لكن أمي هي اللي تركته لحاله وتزوجت وماكلمتني عنه أبدا.. عشان كذا ماقال لي عن أم ياسر خاف اتركه وأروح لها..يوم شفت وش كثر أعني له رحت للمستشفى اشوفه لكن ماقدرت اكلمه قال لي اللي قاله واتوفى قبل اعتذر منه..قبل لاأقوله إني كرهته لأني خفت أحبه ويروح عني مثل امي وابوي
منتدى ليلاس
بدت أمنيه تصيح ورفعها سلطان وحظنها وهي تمسكت فيه بقوه...
أمنيه_انت ذكرتني فيه كنت كل ليله أحس فيه يجي يغطيني ويمسح على شعري لكن اذا صحيت كنت أقول انه كان حلم بس هو ماكان حلم
سلطان ضمها بقوه وهو مو مصدق أمنيه تصيح كذا...
سلطان_أمنيه جدك كان كبير ويفهم وأنت مهما خبيتي مشاعرك كنت صغيره وماتعرفين تكذبين أكيد كان يحس انك تحبينه ولا كان أرسلك لأم ياسر
حس بأمنيه تهز راسها بمعنى إيه وكأن هالفكره ريحتها لكنها سكتت ولا كملت كلامها في هالموضوع وبعد دقايق سألها...
سلطان بهمس_أمنيه نمتي؟
ابعدت عنه وجلست وهو ندم انه سألها...
أمنيه_نكدت عليك
سلطان_لا..المهم ارتحت
أمنيه_ريحتني الفكره إنشاءالله تكون صح
سلطان_تعبتي قومي ننام
لف سلطان يده على اكتافها وراحوا لغرفتهم وعلى طول نامت أمنيه بدون ماتبدل كان يطالعها وهو متأكد انها بكره بتندم على اللي قالته...


منتدى ليلاس
بعد يومين اتصلت دلال على فجر اللي من خطبتها ماسمعت صوتها على غير العاده...
دلال_السلام عليكم
نواف_وعليكم السلام
دلال_وين فجر؟
نواف_أول قولي وش أخبارك؟
دلال_هيييه أنت صاحي! احترم نفسك
نواف_وش فيك عصبتي؟ خطيبتي وأسأل عنك حرام!
دلال_حرمت عليك عيشتك أنت صدقت نفسك
نواف_ليه هو أنا كنت أحلم إني خطبتك! لاتقولين صحيت خساره كان الحلم حلو
دلال_الله لايحلي أيامك
نواف_أمحق خطيبه بس تدعي
دلال_لاتقول خطيبه ولاترد على التلفون إذا شفت رقمي
نواف_دامك مو طايقتني ليه وافقت؟؟
دلال_مضطره
نواف_وليه مضطره؟
دلال_لاتستهبل أنت عارف إني وافقت عليك عشان أفتك من فهد
نواف_زين الحمدلله إن فيه أحد بهالدنيا أسوأ مني عندك
دلال_لا طبعا لاتتفائل فهد أحسن منك أنا رفضته عشان أهله بس
نواف بعصبيه_صدق كل ماتكبرين يصغر عقلك زياده ماتغيرتي أنت مثل ماتركتك سخيفه وماعندك إحساس
رمى سماعة التليفون وقام ودلال منصدمه(هذا وشلون يصرخ علي؟أنا وش قلتله لايكون يغار بعد!ودام هذا رأيه فيني ليه يخطبني؟)
طلع نواف لغرفته وفي طريقه شاف فجر وقال لها تروح للتليفون ودخل لغرفته(هالبنت بتذبحني بكل وقاحه تقولي بعد فهد أحسن منك مالت عليها هي وفهد أوووف هذا اللي كان ناقصني أتحمل لسانها وخبالها الله يسامحك ياخالد)


في بيت أم فواز//دخلت دانه الصاله على أمها وجدتها المكشرين...
دانه_بسم الله وش فيكم؟!
أم دانه_خالك رفض لميس ارتحتي اللحين؟
دانه بفرح_والله..بس ليه؟
أم فواز_مادري عنك وش قلتي له!
دانه_والله ماكلمته
أم دانه بعصبيه_اللحين أنت وش عندك ضد البنت أبي افهم
دانه تكذب_سمعت ان أحد متكلم عليها قلت مابيكم تخطبون ويردونكم وماراح أقول أكثر من كذا
وتركتهم وراحت لأماني يمكن هي اللي اقنعته يرفض ودخلت عليها الغرفه...
دانه_أماني وش قلتي لفواز؟
أماني_ماقلت شيء
دانه_فواز رفض لميس وأمي وجدتي معصبين علي
أماني_صدق! غريب أول ماقلنا له كان متحمس
دانه_تتوقعين ليه رفض؟
أماني_شكله ماكان موافق من الأساس بس يسكت أمي كم يوم
دانه_صح أنا استغربت كيف وافق بسرعه وهو دائما يعارض!
أماني تتنهد_أخاف يكون للحين ماشال أمنيه من باله
دانه_صاحيه أنت ؟ البنت متزوجه وبعدين هو شافها صدفه ليه بيتعلق فيها!
أماني_يعني ماتشوفين وشلون يركز انتباهه أول مايسمع سالفه عنها فواز كل اللي يبيه ياخذه واتوقع إنه للحين ماتقبل فكرة إن شيء تمناه ماصار له
دانه_أماني أنت صادقه؟
أماني_أكيد ماتشوفيني مع إني حبيتها لكن ماقدرت أقوي صداقتي بها ولا أعزمها عشان يقدر ينسى

منتدى ليلاس

في بيت أم خالد المغرب يوم الجمعه وبكره السبت تبدأ الدراسه بعد إجازة العيد// دخل نواف على أمه وشافها في الصاله لحالها جلس وسلم عليها وبعد ماسولف عليها شوي...
نواف_وين فجر؟ليش مختفيه هالأيام في غرفتها!
أم خالد_مادري وش فيها مكتئبه وهاديه على غير عادتها يمكن عشان المدرسه بدت
نواف_هالبنت على مين طالعه ماتحب الدراسه
أم خالد_على خطيبتك
نواف كالعاده كان بينطلق بمهاجمة دلال لكنه مسك نفسه اذا كانوا مارضوا عليها قبل بيرضون ينتقدها اللحين فسكت وراح لغرفة فجر عشان يشوفها ودخل عليها وهي جالسه على مكتبها وقدامها دفاترها وكتبها...
نواف_مساء الخير
فجر_مساء النور
نواف_لا ظلمتك أمي تقول إنك زعلانه عشان بدت المدرسه وأنت جالسه تحلين واجباتك
فجر_ما أحل واجباتي
نواف_أجل وش تكتبين؟
فجر_جزاء عقاب للفصل كله يعني لاتفتح لي محاضره
نواف_فجر وش فيك؟ من كم يوم وأنت متغيره علي! مع إنه المفروض تفرحين وأنا خاطب اللي تحبينها وبتصيرين معها على طول
فجر_أنا ماراح انقطع عن دلال سواء أنت خطبتها أو واحد ثاني
نواف_فجر أنت ماكنت تبين هالخطبه!؟
فجر_ولا أنت تبيها عجزت افهم أنت ماتحب دلال وتعرف انها ماتحبك ليه تخطبها؟
نواف_ليه وافقت دامها ماتحبني!
لكن فجر ماردت_والدكتوره اللي تحبها نسيتها؟
نواف_أي دكتوره؟
فجر_اللي قلت لأمي عنها
نواف_لا هذي كانت تصريفه لأمي
فجر_زين قول لي وش معنى دلال؟
نواف ماعرف وش يقول_وليه مو دلال؟
فجر_لأنها ماتعجبك؟
نواف_وأنا وش اعرف عنها؟ يمكن اذا عرفتها تعجبني أنا حتى ماعرف وش كانت تدرس!
منتدى ليلاس
فجر لو كانت ماسمعت اللي سمعته كان صدقت نواف وكان طارت من الفرح لكنها تعرف سبب هالزواج وتعرف إن نواف يحب وحده ثانيه وماراح تسامحهم على استغلال دلال...
نواف_وين رحتي؟
فجر_نواف اسكت عني بأكمل واجباتي عشان أنام
نواف_تصبحين على خير
فجر_وأنت من أهله
طلع نواف وهو يفكر بكلام فجر(أكيد مو مستوعبه هالخطبه بعد كل هالعداوه والله ولا أنا مستوعب!) ورجع يفكر في البنت اللي شافها في ملكة خالد اللي يعتقد انها بنت عمته(أنا الغلطان لهيت ولا سألت عنها لو قلت لأمي تخطبها ذاك الوقت كان ماصرت بهالموقف)


منتدى ليلاس
في بيت أم خالد يوم الأربعاء بعد المغرب// نواف كان يفكر في حالته وهالخطبه اللي كلها غلط بعدين راجع نفسه وقرر انه يتعرف على دلال اللي مايعرف عنها إلا ذكريات طفوله لها أكثر من سبع سنوات يمكن تغيرت لو إنه مايتوقع بس على الأقل يمكن يلقى شيء يحببه فيها لكن كيف بيعرف عنها شيء والمصدر الوحيد اللي هي فجر دايم ماده بوزها شبرين ومو راضيه تكلم أحد ماحلى لها تصير نفسيه إلا يوم احتاجها وماكان يبي يبالغ في شعوره لكنه حس إنها تغيرت من خطبته على دلال بعدين ابعد هالفكره اللي مو معقوله من باله، وراح لفجر في الصاله وشاف عندها زهور اللي كانت تتغطى وتلبس شال طويل إذا نزلت تحت عشان نواف اللي نادرا مايكون في البيت...
نواف_السلام عليكم
زهور وفجر_وعليكم السلام
نواف_وين أمي؟
فجر_عند خالتي أم سلطان
نواف_غريبه ليه مارحت معها؟
فجر_دلال مو في البيت
نواف_وين رايحه؟
فجر_وأنت وش دخلك
وقامت عنهم وجلست بعيد عند التلفزيون وعلت للمسلسل كأنها ماتبي أحد يكلمها، نواف عصب وتأفف...
زهور_نواف خير وش فيك؟
نواف_قبل لأخطبها كنت اسمع اسمها كل ساعه في هالبيت واللحين ولا واحد يجيب طاريها شكلي بتزوجها وأنا مو عارف عنها أي شيء
زهور بإستغراب_وش تبي تعرف؟
نواف_ماعليك مني يازهور انسي السالفه أنا مادري ليش قلت كذا!
زهور_لا ماراح أنسى انت مانفجرت كذا إلا لأن الموضوع يهمك نواف أنت مثل اخوي ومابيك تتضايق اسأل عن اللي تبي وأنا راح أقولك
لكن نواف سكت ماعرف وش يسألها أو وش يقول لها وندم على تهوره ليه يسأل عن دلال وليه يهتم فيها وهي ماتطيقه ولا معبرته، لكن زهور توقعت انه استحى منها عشان كذا قررت انها هي تبدأ تكلمه...
زهور_نواف صح ان دلال ملسونه شوي بس صدقني عقلها كبير وقلبها طيب وتفكر في الناس أكثر من تفكر في نفسها الكل يحبها وماتحلى الجلسه غير فيها ومع انها ماتحاول تبين لكنها حساسه مره وتنجرح بسرعه طبعا كل الفنانين كذا
نواف كان يسمع كلام زهور ومايتخيل ان هالأوصاف تركب على دلال اللي يعرفها لكن شدته كلمة فنانه...
نواف_فنانه!!
زهور_ايه دلال رسمها روعه تشوف غرفة فجر دلال اللي مسويه لها كل الديكورات وهي اللي راسمه اللوحات اللي فيها
انصدم نواف كانت معجبته غرفة فجر وذوقها لكنه تخيل ان مصمم ديكور هو اللي مسويها مايتخيل ان دلال عندها كل هالذوق والإحساس...
نواف_هي وش كانت تدرس؟
زهور_فنون جميله فيه شيء ثاني تبي تعرفه
نواف_لا مشكوره يازهور على الأقل عبرتيني
زهور_ولا يهمك أي شيء تبي تعرفه اسألني عنه
وقامت زهور لغرفتها ترتاح شوي لأنها من الصبح حاسه بتعب واجهاد، أما نواف فطلع وهو يفكر باللي اسمعه كان يبي يسأل ان كانت دلال تتكلم عنه لكنه ماتجرأ واستغرب من هالتغير اللي صار لها معقوله كلام زهور صح أجل وين راحت ذيك البنت الفوضويه المستقويه مع انها يوم كلمته ماحس انها تغيرت ولا ينطبق عليها كلام زهور يمكن بس معه هي كذا بقى شكلها ياترى تغير...


::الجزء السابع عشر::

في الشركه//كان خالد جالس مع فواز وبدر ودخل عليهم سلطان اللي كالعاده أول مايشوف فواز يتنرفز وفواز يبادله نفس الشعور عشان كذا كانوا يتحاشون بعض واذا تكلموا تكون جمل قصيره بتكلف واللي يقهره أكثر إن فواز من بعد ذاك الموقف صار يعامله ببرود هالشيء اللي خلاه يتأكد إنه عرف ان فواز يدري إن أمنيه زوجته، جلسوا مع بعض شوي ثم استأذن فواز وراح هو وبدر ويوم طلعوا سأل خالد_سلطان وش فيك؟
سلطان_وش فيني!
خالد_مادري حسيت انك مو طايق فواز
سلطان_يعني ضروري أحبه
خالد_كنت تكلمه عادي وش غيرك عليه صار بينكم شيء؟
سلطان_لا بس مارتاح له ومايعجبني وهو بعد مغرور وشايف نفسه
انتبه سلطان لكلامه وسكت خاصه يوم شاف خالد تضايق لأنه صديقه وماحب يجرح خالد لأنه يعرف وش كثر قريب من فواز...
سلطان_آسف ياخالد أنا معصب وحطيت حرتي في فواز انسى اللي قلته
خالد_خير ياسلطان فيه شيء اقدر أساعدك فيه
سلطان_لا مشاكل خاصه أنا بأروح البيت أنت مابتروح
خالد_عندي شغله صغيره اخلصها واروح
سلطان_أنت ماتخلص اشغالك توك عريس مايصلح كل يوم متأخر على زوجتك
خالد_وأنت وش مجلسك للحين أنت بعد عريس مثلي
ضحك سلطان وطلع عن خالد وهو يفكر(من يصدق إن خالد اللي كان كل همه الشغل ورافض فكرة الزواج يتزوج والفرحه والراحه باينه عليه حتى إنه مايخفي حبه لزوجته أو اهتمامه فيها وأنا أخاف افكر في أمنيه حتى بيني وبين نفسي الله يديم عليه فرحته ويريحني من اللي أنا فيه)


في سيارة فواز//كان فواز يسوق وهو ساكت وبدر لاحظ عليه العصبيه من يوم اطلعوا من عند خالد أو من دخل عليهم سلطان بالتحديد...
بدر_فواز
فواز_نعم
بدر_وش فيك من شفت سلطان انقلب حالك؟
فواز_بان علي؟
بدر_ايه
فواز_تتوقع خالد لاحظ
بدر_أكيد
فواز_حتى هو ماشفت كيف يكلمني؟
بدر_كلكم مو طايقين بعض ليش؟
فواز_أنا عندي اسبابي أما هو فمادري ليش يكرهني
بدر_أقدر أعرف هالأسباب
فواز قرر يقول لبدر كل شيء لأنه اقرب صديق له ومثل اخوه ولأنه بعد محتاج مساعدته في خطته في التقريب بين ابولميس وابوسلطان وأكيد بيسأل عن السبب...
فواز_سلطان يحب وحده و بيطلق زوجته ويتزوجها
بدر بإستغراب_وأنت كيف عرفت!وبعدين وش دخلك في هالموضوع؟
فواز_أنا من فتره شفت وحده بالغلط في حفله واعجبتني ودخلت قلبي لدرجة فكرت إني اخطبها بنفس اللحظه
بدر_لا تقول إنها اللي يحبها سلطان!
فواز_لا زوجة سلطان
بدر يشهق_فواااز أنت صاحي حرام عليك تفكر فيها هذي وحده متزوجه
فواز_وزوجه بيطلقها وأنا أبيها
بدر_وأنت وش عرفك إنه بيطلقها
فواز_لو رجعت علاقة أبولميس وأبوسلطان مثل قبل بيطلقها
بدر_ليه اللي يحبها سلطان بنت أبولميس؟
فواز_إيه
بدر_حرام عليك أنت كذا تخرب بيتهم
فواز_أنا ماخربت شيء كل اللي بسويه ارجع العلاقه بين ابولميس وابوسلطان وكان سلطان يبي زوجته ماراح يطلقها وأنا بأنساها ولو طلقها بيكون مايبيها
بدر_أنت صاحي يافواز؟!
فواز_ماراح اخليها تعيش مع واحد مايبيها ومو عارف قيمتها
وكملوا كلامهم وفواز يحاول يقنع بدر إنه يساعده وبدر يحاول يرده عن اللي في باله لكن بدون فائده فواز طول عمره إذا حط عينه على شيء لازم ياخذه...


في بيت أم خالد//رجع خالد متأخر والكل نايم وراح لشقته واتفاجأ إنه ماشاف زهور في الصاله كانت كل يوم تنتظره لين يجي وتتعشى معه مهما تأخر الوقت وأحيانا تكون متعشيه وتجلس تأكله هالإنسانه صارت بلسم لكل مشاكله وجروحه عمرها مازعلته أو ضايقته وكان إذا شافها يحس ان كل الدنيا تضحك له(أول مره ماتنتظرني مع إني ماتأخرت مره معقوله بدت تمل؟)
دخل الغرفه وشافها نايمه على الأريكه شكلها نامت بدون ماتحس وضحك على نفسه يوم زعل منها(أنا اقول زهور ماتتغير طول عمرها بتكون نهر حب مايوقف أنا اللي مقصر في حقها)
راح لها وجلس جنبها بهدؤ يتأملها وابتسمت...
خالد_صاحيه!
زهور وهي مغمضه_حسيت بريحة عطرك
خالد يضحك_وأنت نايمه؟
زهور تفتح عيونها وتبتسم له لكنه لاحظ عليها التعب...
خالد بقلق_حبيبتي وش فيك؟
زهور_مافيني شيء
خالد_كيف مافيك شيء وأنت وجهك اصفر يمكن من السهر خلاص أنا من بكره راح أجي بدري ولو تأخرت نامي لاتنتظريني
زهور شهقت وكأن الفكره مستحيله_أنام قبل تجي؟
خالد ابتسم لها بحب_ايه مافيها شيء أنا ماراح أضيع
زهور_لا أنا مو تعبانه من السهر من الصبح وأنا مرهقه
خالد عصب_من الصبح ولا قلتي؟
زهور_إجهاد ويروح مافيه شيء يسوى لاتهتم بأروح احطلك العشاء
خالد_لا روحي البسي عبايتك بأوديك المستشفى
زهور_لا ياخالد التعب عادي مايسوى
خالد_ما أحد شاورك
زهور_خلاص خلنا نتعشى اللحين لأني جوعانه وننام وارتاح وان قمت بكره الصبح وأنا للحين تعبانه نروح المستشفى اتفقنا؟
خالد_لا
زهور_حبيبي والله مافيني شيء
خالد_زين بس بكره الصبح بنروح المستشفى حتى لو مافيك شيء
زهور_خلاص بأروح احطلك العشاء


في بيت سلطان//رجع سلطان بعد ما لف في الشوارع وهو يفكر من يوم تزوج أمنيه وهو يفكر ويفكر ولا يوصل لشيء عمره مارتاح باله المشتت بين لميس اللي يحس انها غيمه ورديه وجودها دائما يريحه بدون أي مشاكل وبين أمنيه اللي يحس معها ان دمه يغلي وتقهره بدون أي مجهود ولا يقدر يلقى وصف لشعوره اتجاهها، دخل سلطان البيت وشافه فاضي عرف انها نايمه وتخيل لو زوجته لميس كانت بتنام قبل مايجي هو أساسا ماراح يقدر يتأخر عليها راح للغرفه وشافها نايمه بدل ملابسه وتمدد جنبها لكنه مانام حست فيه أمنيه والتفتت عليه وطالعها بنظرات حايره كأنه يدور فيها على شيء...
أمنيه_سلطان وش فيك؟
سلطان_أحس اني مخنوق
أمنيه خافت وجلست_سلطان خوفتني صاير شيء؟!
سلطان_أفكر فيك
أمنيه_أنا!! وش فيني؟
سلطان_مو قادر أفهمك
أمنيه_ليه غامضه لهالدرجه!
سلطان_أنت اغمض شيء صادفني بحياتي مو عارف مين انت ولا وش تفكرين فيه ولا اللحظه الجايه وش بتسوين كل يوم تتبدلين
أمنيه_أنا اشوفك نفس الشيء غريب أحس انك مره قريب وأحيان كثيره غريب
سلطان_ليه حنا كذا؟؟
أمنيه_لأن فيه شيء بيننا اثنينا عارفينه ونتحاشى نتكلم فيه أو نفكر فيه لكنه يتحكم في تصرفاتنا ويحد مشاعرنا
حطت أمنيه يدها على الجرح ماتوقعها سلطان تتكلم بصراحه وندم على اللي قاله يعني وش كان يبي منه وهاللحين ذكرها بشيء كانت متناسيته...
أمنيه_نام ياسلطان وريح نفسك خلك مثلي عيش يومك ولاتندم على امس ولا تفكر في بكره آآه نسيت أنت عندك احد تتذكره وتنتظره في مستقبلك حسبتك مثلي دنيتك فاضيه آسفه ماقدر أفيدك هذي مميزات حصريه للوحده
ورجعت تنام وعطته ظهرها وسلطان انخنق زياده أحر ماعنده أبرد ماعندها تتكلم عن لميس بكل برود وكأن الأمر مايهمها أبدا هو نفسه يحس بقهر عليها وهي مو مقهوره على نفسها ولا حاسه بشيء، أما أمنيه غمضت عيونها بقوه عشان ماتنزل دموعها(مخنوق مني ياسلطان ومو مرتاح مع إني بحياتي مافكرت أنكد عليك بس أكيد جلستك معي تكفي تضايقك وأنت تفكيرك للحين مع وحده ثانيه لايمكن تنساها)


من بكره الصبح طلع خالد وزهور من المستشفى والدنيا مو سايعتهم من الفرحه بعد ماعرفوا إن زهور حامل وهم راجعين في السياره...
خالد_الله ياعمري مو مصدق إني بأصير أبو
زهور تضحك_أحلى أبو بعد يابخته ولدي إذا أنت ابوه
خالد_إلا يابخته في أمه أكبر قلب عرفته بهالدنيا
زهور_وهالقلب انت دنيته ياخالد
خالد_أنا أكيد سويت خير في دنيتي وربي جازاني فيك


في بيت أبوسلطان المغرب يوم الخميس// وصلت أمنيه وسلطان اللي كانوا معزومين على العشاء وهم من الصبح رجعوا يكلمون بعض ببرود، دخلوا وشافوا أم حمد جايه بعد وأمنيه من شافتها هي ودلال نست سلطان وصاروا يسولفون ويضحكون وسلطان يطالع أمنيه اللي اذا صارت مع أحد غيره تنقلب وحده ثانيه مايعرفها نظراتها غير..وضحكتها غير يحسها من قلب طالعه راح أبوه لمكتبه لكن سلطان جلس معهم يسولفون ويضحكون وسألت أم حمد عن أم خالد وعيالها...
أم حمد_ومرة ولدها وش أخبارها معهم؟
دلال_زهور تنحط على الجرح يبرى
أم سلطان_اليوم قالت لي أم خالد انها حامل
أم حمد_ماشاءالله الفال لأمنيه إنشاءالله
دلال كانت خايفه من أمها تقول هالخبر لكن اللي خافت منه صار وقدام سلطان بعد وكانت ردة فعل أمنيه ابتسامة مجامله أما سلطان فغير الموضوع قبل يتوسعون فيه...
سلطان_والخطيب وش اخباره؟
دلال بقرف_أي خطيب!
سلطان_أي خطيب بعد!خطيبك
دلال_آآه وأنا وش دراني عنه!
سلطان_مو خطيبك المفروض تعرفين أخباره
دلال عصبت_خبطته سياره زييين
سلطان_أنا أبي افهم انتم كيف بتعيشون مع بعض الله يعين نواف
دلال_الله يعيني أنا عليه وعليك قومي ياأمنيه الجلسه مع سلطان صايره مو حلوه
سلطان_بتقومين أنت بكيفك بس أمنيه بتجلس معنا
دلال_أمنيه تبين تجلسين؟
أمنيه_لا أنا من رايك الجلسه مع سلطان مو شيء
والتفتوا عليه يطالعونه بعناد حس إن دلال تمزح لكن أمنيه كانت تقصد كل كلمه قالتها وراحوا عنهم في الحديقه...
دلال_أمنيه أنت للحين تأخذين حبوب منع الحمل؟
أمنيه_أكيد لأنه إذا صار الطلاق سلطان مايبي شيء يربطه فيني
دلال_الطلاق! أنت للحين مانسيتي هالسالفه!
أمنيه_وأخوك بعد مانسى هالسالفه
دلال_للحين لكن اللي يشوفكم يقول كل شيء طبيعي بينكم
أمنيه_اثنينا نضحك على بعض قبل نضحك على الناس
دلال_أوووف ياكرهي لهالموضوع
أمنيه تضحك_خلاص نفتح موضوع أكره من هذا وش اخبار نواف
دلال_يوووه أنا اخلص من زوجك تجين أنت!
أمنيه_لا جد وش شعورك تقبلتي الأمر؟
دلال_لا ناسيته ولا أفكر فيه
أمنيه_ليه؟
دلال_كذا أريح
بعد العشاء رجعوا أمنيه وسلطان لبيتهم وفي السياره كان سلطان يفكر في السؤال اللي من مده نفسه يسأله لأمنيه ومو قادر خايف من جوابها وتأثيره عليه لكن مثل ماتهور أمس بكلامه قرر يتهور اليوم ويسألها...
سلطان_أمنيه جاوبيني بصراحه وش شعورك اتجاهي؟؟
ويوم ماسمع ردها التفت عليها وشافها نايمه وحمد ربه إنها ماسمعته، لكن أمنيه كانت صاحيه بس سوت نفسها نايمه(اللحين مين الغامض أنا أو هو؟ليه يسألني عن شعوري؟ يعني لو قلت له إني أحبه وش بيسوي؟بيترك حبيبته طبعا لا!أجل ليه هالأسلئه!!)


من بكره المغرب في بيت أم خالد//دخل نواف وشاف الخدامه تنزل التليفون وتروح فوق لكنه وقفها وسأل مين على التليفون ومثل ماكان حاس كانت دلال وقال للخدامه تروح وهو بينادي فجر لكنه قبل راح للتليفون...
نواف_مرحبا
دلال تتأفف_أنا مو قلتلك اذا شفت رقمي لاترد على التليفون
نواف_بس أنا مارديت عليك
دلال_أجل وش تسمي رزة النفس هذي
نواف_كنت أبتأكد يقولون انك تغيرتي عن أول لكن أنا اشوفك مثل ما أنتي إذا ماكان أسوأ
دلال_وأنت مثل ما أنت بعد سخيف وبليد وماعندك احساس
وسكرت في وجهه وقررت ماتدق على فجر إلا وهي متأكده إنه برى البيت...


بعد اسبوعين في بيت أبولميس//كانت سحر جايه عند لميس وجالسين في غرفتها يسولفون...
سحر_لميس أبي اقولك شيء وماتزعلين مني
لميس_وش عندك؟
سحر_موضوعك مع سلطان احسه طال زياده عن اللزوم وهو تزوج وشاف حياته ليه ماتسوين مثله
لميس_أولا أنا ماعتبر سلطان متزوج وثانيا هو ماشاف حياته لأن حياته معي وثالثا وهو الأهم واللي جايبتك عشانه إن أبوسلطان وابوي شافوا بعض اليوم واضطروا يسلمون على بعض وهذي البدايه


::الجزء الثامن عشر::
في بيت سلطان المغرب//دق جوال أمنيه وشافت رقم دلال...
دلال تصارخ_ملكتي بعد اسبوعيييين
أمنيه_اسمع مو ضروري تصارخين
دلال_مابييييه
أمنيه_دلال أنت للحين ماغيرتي رأيك فيه؟
دلال_مو لما يغير رأيه فيني هو الأول أنا كيف ماسألته لييييش خطبني وهو ماااايبيني!!
أمنيه_دلال لاتصارخين أنا مو مستغنيه عن اذني وبعدين وش عرفك انه مايبيك
دلال_عرفت وخلاص أساسا أنا من زمان عارفه هالشيء
أمنيه_دلال أنت تتخيلين اللي تبين وكلها أوهام من راسك
دلال_أوهام وهو بنفسه اللي قال لي؟
أمنيه_وش قال؟ ومتى كلمتيه؟
دلال_مرتين اطلب فجر ويرد علي ويقول اني مثل ما أنا ماتغيرت
أمنيه_وهذا وش فيه دليل انه مايبيك؟
دلال_نواف من زمان رأيه فيني اني مغروره وماعندي احساس وو..خبله
أمنيه_لكن مع كل هذا خطبك
دلال_هذا اللي بيجنني
أمنيه_يمكن قال كذا يقهرك أكيد أنت قلت له شيء قبل
دلال_أنا أبي افهم انتم ليش متخيلين انه محترم ومايغلط على أحد!
أمنيه_لأنه من اللي سمعت منك قبل غيرك إنك أنت اللي دائما تغلطين عليه
دلال_أووه فكينا اللحين قولي لي وش أسوي؟
أمنيه_وش بتسوين يعني! دلال أنت يوم وافقت على الخطبه ماجاء في بالك إنك بعد كذا بتتزوجينه ولا على بالك خطبه على طول
دلال_مافكرت بهالشيء كان المهم عندي افتك من فهد وقلت بعدين افسخ هالخطبه بس ماقدر وش بأقول لأهلي؟
أمنيه_ماراح تقدرين تقولين شيء والأحسن تبدين تتقبلين الفكره وتجهزين نفسك للملكه
دلال_أمنيه أنت تبين تجلطيني!
أمنيه_أجل وش بتسوين؟
دلال_مادري!
أمنيه_دامك ماتدرين سوي اللي قلتلك مو دائما يصير لنا كل اللي نبيه وأنت كبيره بما فيه الكفايه عشان تتحملين نتيجة موافقتك
دلال_معك حق راح أتحمل نتيجة موافقتي وهو بعد بيتحمل نتيجة خطبته لي يله بااي
أمنيه_باي
سكرت دلال وهي تفكر في أمنيه وكلامها(لي وجه اتصل اتشكى عليها وكأني في مصيبه واللي يسويه اخوي فيها أكبر من كذا وهي متحمله أكيد مشكلتي ولا شيء بالنسبه للي هي فيه الظاهر هذا ذنب سلطان عليها أخته ياخذها واحد مايبيها لكن أنا مو مثل أمنيه ماراح استحمل ولا راح اسكت كيف أمنيه قدرت تتحمل!معقوله سلطان ماحبها أنا اشوفهم متفاهمين لكن أكيد مانسى لميس ياليت اقد اسأله بس أخاف نختلف مثل آخر مره فتحنا فيها هالموضوع بعدين أنا مهما حبيت أمنيه وتمنيتها تبقى زوجه لسلطان مالي حق اتدخل في حياة سلطان ومشاعره يارب تتزوج لميس هذا الحل الوحيد اللي يخلي سلطان ينساها ويفكر في أمنيه)
وكأن هالشيء مستحيل الواحد حتى يحلم فيه لأنها يوم نزلت عند أمها قالت لها إن أبوها اليوم قابل أبولميس اليوم، وهالخبر نفسه اللي صدم سلطان يوم قال له خالد إنهم قابلوا أبولميس في اجتماع عند فواز وإنه سلم على أبوه ماكان يدري هالخبر المفروض يفرحه ولا يضايقه لكن رسالة لميس وفرحتها باللي صار خلته يشاركها الفرحه وهالشيء مادام يوم طرت على باله أمنيه وفكر بردة فعلها على الموضوع هم من دونه لهم كم اسبوع راجعه حالتهم مثل أول متباعدين وكل واحد في عالم ثاني وتمنى إنها ماتعرف باللي صار مو ناقصه تصير بارده معه أكثر من كذا (اللحين لميس وقربت تصير لي أنا عارف إن ابوي طيب ومتسامح يعني المفروض هذا اللي افكر فيه مو افكر في أمنيه خلاص قريب بارتاح منها ومن تأثيرها علي وبأنساها..أكيد بأنساها.........لازم انساها)



مر الأسبوعين وأمنيه مشغوله مع دلال والأسبوع الثاني جلست عندها في بيت أبوسلطان لأنهم بعد محتاجين لسلطان في التحضير للملكه كان يراقب أمنيه اللي تتصرف بشكل عادي وطبيعي وحس انها ماعرفت عن اللي يصير بين أبولميس وأبوسلطان أو يمكن فرحتها بدلال هي اللي مخليتها تتكلم معه وتعامله عادي، حتى دلال مافتحت معه الموضوع ولا تكلمت عنه وأكيد مو عاجبها اللي يصير، قرروا تصير الملكه في المزرعه عشان تأخذ ناس أكثر وكذا من صباح يوم الملكه كانوا كلهم هناك طبعا مع أم حمد وأم ندى وبناتها دلال كانت مع أمنيه طول الوقت ماخلتها تبعد عنها خافت إن نجلاء تقول لها على اللي يصير بين أبوها وأبولميس والله يستر ماتسمعه من أمها وخالتها...


في بيت أم خالد//وصلوا عماته والبيت امتلأ ازعاج وناس رايحه وناس جايه كانت أجواء فرحه لكن اللي المفروض يهتم أكثر منهم ويفرح ماكان حاس في هاليوم..كان نواف متمدد على سريره ويفكر(اليوم بترتبطين فيني يادلال طول عمرك.. وكأنك ماكنت مرتبطه فيني طول عمري!!) بدأ يتذكر كلام زهور كانت كل ماشافته قالت له شيء عن دلال لكن أغلب اللي تقوله مايركب على دلال كان دائما يفكر هي ليه تكرهه، فجأه طرت على باله البنت اللي شافها في ملكة خالد واللي يظنها مها بنت عمته(أكيد موجوده اللحين في بيتنا وأكيد بتسلم علي وتبارك لي مع الباقين بدون لاتعرف إني في يوم حملت لها شعور خاص)
دخل عليه خالد وسمعه محاضره طويله على جلسته كذا وعطاه قائمه باللي المفروض يسويه ونزل معه نواف وسلم على عماته وبناتهم لكن ماعرف أي وحده فيهم مها (المفروض عرفوني فيهم بالأسماء مو كذا اسلم على شخصيات مجهوله! على الأقل أكون كلمتها مره في حياتي ولا كذا أحسن يكفي ذكرى صورتها في بالي ماقدرت أنساها للحين)


في مزرعة أبوسلطان// قربت اللحظه اللي خايفه منها دلال وهي دخلة نواف عليها كانت أمنيه جالسه معها طول الوقت ماتركتها لحظه هالشيء اللي قهر نجلاء وخلاها تروح عند بنات عمها بعد ماتهاوشت مع دلال بدون لاتراعي أهمية هاليوم بالنسبه لها...
دلال_أمنيه كيف تتوقعين شكله
أمنيه_أنت ماعمرك شفتيه؟
دلال_لا
أمنيه_ولاسألتي فجر عنه؟
دلال_من زينه عشان اسأل عنه!
أمنيه_أجل ليش اللحين تسألين؟!
دلال_يعني على الأقل ماانصدم إذا شفته يارب يطلع يشبه خالد يمكن كذا أقدر اتقبله
ضحكت عليها أمنيه ودلال التفتت تشوف نفسها في المرايه كان فستانها من تصميمها لونه وردي باهت كان أنيق وراقي ومكياجها حطته بنفسها ناعم وهاديء كانت كأنها أميره من الخيال كلها أنوثه وجمال،
وجاء الوقت وشافت نفسها في المجلس لحالها وبأي لحظه بيدخل نواف عليها وفعلا انفتح الباب وحست بواحد واقف عنده لكنها كانت منزله راسها ولافه على الجهه الثانيه دخل نواف وجلس جنبها وهو مو مصدق كل هالنعومه والرقه اللي فيها وتأكد إنه مابقى من دلال اللي كان يذكرها غير الاسم والطبع كبرت وتغيرت حس إنه غبي كيف مافكر إنها كبرت وش متخيل يعني يشوفها للحين ببنطلون جنز دائما مغبر وتي شيرت ولادي وشعرها قصير ومجعد مثل ماكان يذكرها لكنه فجأه طلع من أفكاره يوم دلال ماقدرت تتمالك فضولها ورفعت راسها تشوف شكلها انصدمت يوم عرفت إنه اللي شافها قبل لكن صدمة نواف كانت أكبر لدرجة إنه شهق...
نواف_أنت؟؟!!
دلال انحرجت من النظره اللي كانت بعيونه ولفت وجهها صح هي بعد تفاجأت لكن مو لهالدرجه ليه يطالعها وكأنها شيء ضايع منه وماصدق إنه لقاه أو هي تتخيل،
نواف بعد ماتمالك نفسه واستوعب إنه طول هالمده كان غلطان حمد ربه إنه ماستعجل وخطب مها اللحين عرف ليه كان شكل البنت مألوف لأنها البنت الوحيده اللي ساكنه في خياله ويتذكرها كيف ماعرف إنها دلال يكفي عيونها وهالنظره ماتغيرت أبدا...
نواف_آآ نسيت أقولك مبروك
دلال بغرور_مبروك عليك
كانت تبي تقهره لكنه هو اللي قهرها يوم ضحك من قلب...
نواف_ماتتغيرين يادلال
لكن دلال ماردت عليه ولا التفتت يمه...
نواف_لا شيء واحد تغير احلويتي واحلويتي كثير بعد
دلال_أنا طول عمري حلوه أنت اللي كنت أعمى
نواف_دلال ماتبين نفتح صفحه جديد؟هاليوم مايستاهل؟
دلال_وش فيه هاليوم! يوم مثل باقي الأيام
نواف عصب_يعني كذا تبينا نبدأ؟
دلال_حنا بادين من زمان كذا وعقبال ماننتهي
نواف_وكيف بننتهي إنشاءالله؟
دلال_مادري مو أنت المفروض ذكي شف لنا حل
نواف بعصبيه_دامك ماتبيني ليش وافقت؟
دلال_وش رايك تقول لي أنت ليش خطبتني قلة البنات ماشفت غيري وأنت عارف إني ماأطيقك؟
نواف_فعلا قلة البنات
وقام بيطلع معصب لكنه سمعها
دلال_وين رايح جاوبني ليه خطبتني وأنت ماتحبني؟
نواف_أنا مو خاطبك أنا متزوجك وان كان عندك أي اعتراض تحمليه بنفسك أنا ماعندي مشكله تزوجتك أنت أو غيرك كله واحد
طلع عنها وهي مقهوره عليه(شكله خطبني يرضي خالتي بس! زين يانواف إن ماطفشتك ما أكون دلال)
أما نواف فوقف بعيد شوي يفكر ماصدق أول ماشافها انها نفس البنت اللي له أيام يفكر فيها لدرجة نسى اعتراضه عليها وكان بيبدأ معها من جديد لكن هي ماكان عندها هالإستعداد أبدا وهو ماراح يترجاها خاصه دلال هي آخر وحده يفكر يذل نفسه قدامها...
دخلت أمنيه على دلال بعد ماسمعت نواف يطلع من عندها...
أمنيه_هااه وش صار؟
دلال_مثل ما هو مغرور وسخيف
أمنيه_لاتقولين تهاوشتم؟!
قالت دلال لها اللي صار...
أمنيه_دلال ليه قلتي له كذا وهو يبي يبدأ معك من جديد؟
دلال_لاجديد ولاقديم أنا عارفه انه مايبيني وبطفشه لين هو يمل ويتركني
أمنيه_يتركك! دلال أنت مجنونه بيوم ملكتك وتفكرين في الطلاق؟
دلال بتهور_وش فيها؟ أنت عرفت انك بتتطلقين يوم زواجك وعادي عندك أنا مثلك تدرين أحسن كذا بلا رجال بلا هم
راحوا الناس والأحسن إن نجلاء راحت مع بنت عمتها وسهروا أمنيه ودلال ونور وسلطان أحلى سهره كلها لعب وضحك بدون أي تنكيد بعدين راحت نور و دلال ينامون وجلست أمنيه وسلطان اللي كان يتأملها ويفكر إنه قريب بيخسرها وماراح يشوفها وهالفكره ماكانت تريحه أبدا عشان كذا ولو فيها أنانيه قرر انه يستغل الأيام اللي باقيه لهم مع بعض ويشبع منها، أمنيه كانت جالسه تفك تسريحتها وهو يطالعها...
سلطان_ليه كل مره تطلعين أحلى من اللي قبلها؟
أمنيه استغربت من هالغزل الصريح(الظاهر هذا تأثير التعب والنوم)
سلطان_أمنيييه
أمنيه_نعم
سلطان_ليه مو لاقي فيك أي عيب؟
أمنيه_مافيه أحد كامل
سلطان_زين قولي عيب فيك
أمنيه_سلطان شكلك رايق وتبي تتسلى فيني
سلطان_ريحيني وقولي لي أي عيب فيك
أمنيه_اممم قاسيه
سلطان_صح حتى على نفسك
أمنيه_ولا مباليه
سلطان_صح وغامضه وكتومه وبارده وماتبينين مشاعرك
أمنيه_خلاص عاد ياسلطان خليتني مليانه عقد مو بس عيوب! وأنت وش عيوبك؟
سلطان_أنت قولي
أمنيه_امزح أنت صدقت يكفي اليوم حللنا شخصيتي في مناسبه ثانيه نتسلى فيك
سلطان_أمنيه قولي لي شيء ماعرفه عنك
أمنيه_مو أقولك رايق ليه ماتقوم تنام أنت من الصبح وأنت تشتغل
لكن سلطان مارد عليها كان سرحان في شعرها اللي فكته و نزل على أكتافها مد يده يرفعه ويلفه على اصبعه كان يحب شعرها لدرجة إنه فكر يقول للميس تصبغ شعرها أسود بعدين ضحك على نفسه، أما أمنيه فقامت من عنده...
سلطان_وييين؟!
أمنيه_بأروح أنام
سلطان_وأنا؟
أمنيه_وأنت بعد وش يجلسك يله قوم نام
راحوا ينامون وبكره كان يوم حلو للكل لعبوا واسبحوا واضحكوا الكل انبسط إلا أم ندى اللي كانت تضحك من غير نفس وحاولت تخرب عليهم الجو لكن أم سلطان عاتبتها وهالشيء خلاها تزعل وتروح...


بعد يومين المغرب كان نواف في سيارته يفكر هو من يومين مايسوي شيء إلا انه يفكر في دلال..وفي ملكته..وفي كلامها..هي اللحين زوجته ولا يقدر حتى يكلمها وش يقول لها وهي ماتتقبل منه كلمه (لازم أكلمها..أنا أبي أكلمها مايصير أصغر عقلي مثلها ونتهاوش عشان شيء من سنين صار وكنا صغار بالله هذي كيف تفكر؟)
ودق على جوالها، دلال كانت نايمه وماصحت على أول دقه لكن الثانيه ازعجتها وصحتها توقعت إنها فجر هي اللي دائما تزعجها لكنها شافت رقم غريب(أمه داعيه عليه هاللي نكد علي!)
دلال_نعم
نواف_مساء الخير
دلال_اخلص أنت غلطان
نواف_لا مو غلطان مو المدام معي؟
دلال بقرف_أنت!!!
نواف_نايمه؟
دلال_وش رأيك؟
نواف_أحد ينام لين المغرب!
دلال_أنام للمغرب أنام للفجر أنت وش دخلك
نواف_أنت كل حياتك فوضى؟ حتى نومك بعد....دلال....دلال...أنت نمتي؟!!
لكنها ماردت عليه وسكر(لو كنت عارف إنك نص صاحيه كان استغليت الفرصه وطلعت منك اللي أبي أعرفه..الله يعيني عليك يادلال من صغرك وأنت مزعجتني)


في بيت سلطان//كانت أمنيه جالسه في الحديقه وتفاجأت يوم شافت سلطان جاي عندها مو من عادته يجي بدري...
سلطان_مساء الخير
أمنيه_مساء النور غريبه جاي هالوقت؟!
سلطان_ارجع؟
أمنيه_على راحتك
سلطان_يعني ماتبيني؟
أمنيه_لا سلطان جد ليش رجعت بدري فيك شيء؟
سلطان_إيه تعبان بالحيل
أمنيه قامت وجلست جنبه_وش فيك؟
سلطان يضحك_لا مافيني شيء بس أبي اشوف أنت تخافين علي أو لا
أمينه_والله إنك فاضي
سلطان_وش ورانا
أمنيه_ماورانا شيء
سلطان_قومي بنتعشى برى
وطلعوا مع بعض...


بعد اسبوع في بيت ابوسلطان\\كانت ام خالد وزهور وفجر يزورون ام سلطان وهم يسولفون...
دلال-وش اخبار الحمل يازهور؟
زهور-امس سويت اشاعه وعرفت انهم توأم
دلال تشهق-الللله حلو
زهور-انا فرحت بعد بس خالد لا
دلال-ليييه؟
ام خالد-كلنا خايفين عليها خاصه انها البكر
دلال-الله يقومك بالسلامه انشاء الله انت وهم
الكل-آمين انشاءالله
دلال-بس اسمعي واحد لك وواحد انا بأخذه
ام خالد-الله يرزقك انشاءالله
دلال ماعجبها ابدا فكرة انها يكون لها عيال ابوهم نواف...
دلال-لاااا أنا ابي من عيال زهور مو حنا في بيت واحد بنتساعد عليهم
ام خالد-بس نواف ماراح يسكن معنا
دلال تصرخ-لاااا لنا ابي اسكن معكم ولا بلى هالزواج من اوله
كلهم ضحكوا عليها...
ام خالد-ياعمري يادلال انا اقول من زمان انك بنتي لكن نواف ماله شقه مثل خالد
دلال-عادي غرفته تكفي اهم شيء اجلس معكم
ام خالد-خلاص ولايهمك تجلسون في غرفته مؤقتا لين نبني لكم بيت على قدكم في الحوش
دلال-ايه هذا الكلام(هذا اللي ناقص يبوني اسكن معه لحالي!كيف اتحمله؟)


في بيت سلطان بعد الظهر//دخلت أمنيه البيت جايه من الجامعه ويوم دخلت غرفتها شافت سلطان منسدح على السرير ماعرفت إذا كان نايم أو لا لكنه للحين بملابسه يعني مو نايم صدق قربت من عنده...
أمنيه بصوت واطي_سلطان سلطان نايم؟
لكنه مارد عليه وراحت عنه بشويش تسبح ثم دخلت غرفة الملابس وطلعت لابسه بنطلون أبيض خفيف وبلوزه سماويه ورافعه شعرها ذيل حصان شافته فاتح عيونه ويطالعها...
أمنيه_آسفه صحيتك؟
سلطان يعاندها لأنها تقهره إذا كلمته برسميه_إيه صحيتيني
أمنيه_حاولت أتحرك بدون صوت
سلطان_لكنك قومتيني واللحين تعالي نوميني مثل ماصحيتيني
أمنيه تغير الموضوع_غريبه ليه راجع اللحين!
سلطان_مالي خلق على الشغل
أمنيه_وإذا مالك خلق عادي تطلع؟
سلطان_طبعا مو من أصحاب الشركه
أمنيه_آه صح نسيت بتنام ولا تتغدى
سلطان_لا بأتغدى معك أخذت لي غفوه وكفتني
أمنيه_إيه ترى خالتي اتصلت وقالت إن عمي عنده عشاء اليوم ما قال لك؟
سلطان_لا ماشفت أبوي اليوم
أمنيه_أبي نروح من العصر
سلطان_ليه بدري!
أمنيه_دلال قالت لي أجي بدري
سلطان_وأنت كل شيء تقوله دلال ضروري تسوينه؟
أمنيه_طبعا كم دلال عندي
سلطان_الله لنا يعني إذا بغيت شيء منك أطلب واسطة دلال
أمنيه_ليه وأنت وش تبي؟
سلطان في نفسه(المشكله إني مو عارف وش أبي منك؟ أو وش أبي من هالكلام اللي أقوله؟)
سلطان يغير الموضوع_مو ناويه تتغدين أنا جعت
أمنيه_زين بس وش قلت توديني أو أروح مع السواق؟
سلطان_لا أنا أوديك
أمنيه_أكيد مو تنام وتورطني
سلطان_أنت وش عندك على هالحماس؟
أمنيه_عادي بس أبي اجلس مع دلال وأمي مريم قبل يجون الناس


في بيت أبوسلطان المغرب//وصلت أم ندى وأم خالد قبل الناس، نواف كان طالع يكلم ويوم كان بيدخل تذكر الحديقه اللي من سنين سمع فيها صوت دلال ومايدري ليه تمشى شوي في الحديقه بعدين كان بيرجع لكنه سمع صوت دلال شكلها تكلم في الجوال وقف وشافها تتقدم لجهته لكنها لاهيه تسولف وتضحك ومو منتبهه له صار يتأملها ويبتسم معها إذا ضحكت بدون مايحس لكن فجأه ضحكتها اختفت يوم رفعت راسها وجت عينها في عينه وكانت قريبه منه...
دلال تشهق_باي باي..
وسكرت
دلال_أنت وش موقفك هنا
نواف_شفتك قلت اسلم عليك
دلال_الله لايسلم فيك عظمه بأي مناسبه تسلم والله مصدق!!
دلال كانت بتروح عنه لكنه انقهر منها ومسكها مع يدها بقوه إلى متى يعني بيسكت عن استهبالها ماتبيه ليه من الأساس وافقت عليه...
نواف_بمناسبة إنك زوجتي
دلال بقهر_تزوجت عقرب إنشاءالله
نواف_مايحتاج تدعين أنا اللحين متزوج عقرب
دلال تصرخ_أنااااا عقرب زين!
وقرصته مع يده اللي ماسكها فيها بكل قوتها لدرجة إنه فك يدها وسمعت صرخه خفيفه وبدون ماترفع رأسها ركضت عنه لكنه سمعها تقول...
دلال_هديه من العقرب
شاف نواف يده اللي علمت فيها القرصه (صدق خبله للحين ماتركت تصرفات الصغار ولا فيه وحده تسوي كذا! نفسي بس أعرف هي تحب تعاندني وتبي تقهرني أو صدق تكرهني ومو طايقتني؟ المشكله إني كل يوم اهتمامي فيها يزيد ويكبر قدرها عندي رغم كل اللي تسويه)


منتدى ليلاس

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة مثل العسل, رواية هدية عمري للكاتبة مثل العسل, هدية عمري, هدية عمري للكاتبة مثل العسل, هدية عمري للكاتبة اغاني الشتاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:54 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية