لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء روايات اثارة و أكشن و مغامرات على نمط روايات مصرية للجيب


2 - زوبعة....فيزيائية - كاملة

تمت تعبئة الرواية بصفحات :LgN05096:

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-12-07, 11:10 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58379
المشاركات: 154
الجنس ذكر
معدل التقييم: العبدي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
العبدي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
Hmmmm2 2 - زوبعة....فيزيائية - كاملة

 

زوبعة....فيزيائية

زوبعة....فيزيائية


زوبعة....فيزيائية


زوبعة....فيزيائية






تمت تعبئة الرواية بصفحات
زوبعة....فيزيائية

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة عهد Amsdsei ; 04-02-12 الساعة 01:15 PM سبب آخر: عمل الصفحات
عرض البوم صور العبدي   رد مع اقتباس

قديم 08-12-07, 11:30 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مميز


البيانات
التسجيل: Aug 2006
العضوية: 10109
المشاركات: 1,430
الجنس ذكر
معدل التقييم: ربيع عقب الباب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ربيع عقب الباب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العبدي المنتدى : مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العبدي مشاهدة المشاركة
  



زوبعة فيزيائية

وضع يديه وراء رقبته، وأرخى ثقله ، كل ثقله على الكرسي، عله يحمل عنه بعض الإعياء، همهم بصوت فوق الهمس بقليل :<< ًقهوة سوداء يا فاطمة>> . ً حينا رد صوت رفيع :<< حاضر سيدي....>>.
منذ مدة وهو يجد في إيجاد حل لمعادلة شودنغر ، ولكن بدون جدوى ،تساءل مرارا لم ، الحل يكون قريبا من الواقع عندما نعطي n واحد وr تأخذ 2 وينأى عن المحال لما نطبقه على ذرات ذات حمولة أكثر من الاليكترونات ؟، لعل هناك خلل إما عند... نيلز بور أو عند شودينغر أو عندهما معا ، أو مادتي الرمادية... لم تبق نشيطة بم فيه الكفاية !!
كم كان سعيدا عندما ساهم بحساباته المعقدة لإقرار وجود النظرية الخيطية ( théorie Evry thing ) وكم كان أسعد وهو يحادث ويحاضر عن البعد الخامس والعوالم المتوازية ـ التي طالما آمن بها حدسا، مرتكزا على ما تقدم من براهين واليوم خبا ذاك الزهو واستحال تطبيتا ، ولا غرو في ذالك فالبحث أخذ وقتا كبيرا من عمره وهو يحاول حل هذه المعادلة.
أحس بالنعاس يغازل جفنتيه ، يلويهما ، يقوده إلى رحاب الغفوة ، فطن به ، فصار يفكر بصوت مرتفع:
ـ ماذا لو حاولنا ونقلنا بتقنية ما إليكترونا من النطاق K إلى النطاق O الذي يليه ، وجعلنا الذرة مستقرة في هذا الوضع، تساءل.
ـ ستحل كارثة عظمى ، لا قبل بها، رد صوت عليه ،
استدار يمنة ويسره ولم يجد أحد ، الغرفة فارغة ، تسبح في صمت رهيب ،
ـ أتبحث عني يا هذا ؟، أنا هنا ،أنزل وألصق وجهك على الأرض ،أدر عينيك في اتجاه عكس عقارب الساعة ، سترمقني لا محالة صوب الُثالثة.
انحنى وهو لا يصدق ، منفذا الأمر ،فوجد بالتدقيق كائنا غريبا في حجم رأس الدبوس، حمله، ووضعه في راحته، تم أقعى .وسأله:
ـ من أنت ؟.
ـ أولا... أهلا وسهلا بك في العالم السفلي .
ـ العالم السفلي !!؟ أو أنا في أعماق الأرض ؟ رد، وهو يضحك مستهزئا ، استهزاء بريئا ,
ـ في العالم السفلي للذرة، أنا أيماتون ، ردّ الكائن
ـ لا تسخر مني لا يوجد في الذرة إلا اليكترونات وبروتونات ونوترونات وكوارك وكاما ,ألفا الخ ...
ـ وجسيم اسمه ايماتون سيكتشف في أطراف سنة12048 ستكون وقتها شيئا منسيا ، يا بروفيسور .
ـ وهل البروتونات والنيوترونات واليكترونات تتكلم مثلك
ـ لا إنها كواكب يا غبي نسافر عبرها ،والآن نبحث عن وقود ينقلنا على ما وراء الكوازار هناك في الطرف الأقصى من العالم الأول أي n-1) (
لأول مرة في حياته يحس نفسه ضعيفا ، وجاهلا ، وهو الذي طالما اعتد بنفسه وزها ، مج كينونته ،واحتقر معرفته التي ظن أنها تشق الآفاق ،
روح التطلع المتقدة في داخله حمسته ليسترسل في الاستقصاء وسبر أغوار هذا العالم الجديد المجهول ، فاستوى جالسا ،وهو يجاهد ألا يسقط الكائن الغريب من يده ، ثم سأله:
ـ هل انتم كثر ؟
ـ نعم نحن في كل مكان و زمان، في داخلكم ،نقرا أفكاركم وأنتم تقرؤون أفكارنا التي هي أحلامكم..
ـ وهل تعبدون إلها ما ، ولكم عقيدة؟؟
ـ نعم نحن أيضا نتوضأ بالبلازما ونصلي ونستقبل قبلة يحدد اتجاها كل مجال مغناطيسي يفوق 10tesla
ـ شوقتني كثيرا إلى عالمك يا إيماتون ، هل بإمكانك أن تحملني إليه ؟
ـ أنت في مجاله ، سوف أجعلك الآن تصاحبني إلى مستشفياتنا ومدارسنا ومختبراتنا حيث نقوم بأبحاث معمقة عن الذرة، ولكن أغمض عينيك لأن الأمر يتعلق بالأمن القومي لعالمي ولا تفتحهما إلا لما أطلب من ذالك .
أغمض عينه ،وما هي إلا برهة اقل من أعشار الثانية حتى سمع : سيدي افتح عينيك
فتح عينيه .....فوجد فاطمة يبيدها طا سا سيرامكيا ـ كما يفضل ـ من القهوة السوداء ، حملق فيها باستغراب وسألها:
ـ منذ متى وأنت هنا ؟
ـ منذ اللحظة التي طلبت فيها القهوة ، إني كنت قد هيأتها سلفا ، قد حفظت عاداتك يا سيدي...
أخذ القهوة من يدها وهو يشكرها ، رشف منها رشفة مسموعة ، تم صاح :
ـ ما بهذه القهوة ؟، فيها لذة غريبة ،لم أعهد ها من قبل.
ـ وأنا أهيئها يا سيدي سقط فيها إما حبة هال أو.... أيما طون
امممم ربما طون

هوامش للإيضاح:
*شودينغر ونيلزبور عالمان باحثان في الفزياء الكمية
*كوارك اصغر جزء في الذرة
*كوازار تجمعا ت شمسية هائلة هناك في الأعماق السحيقة للفضاء
*tesla وحدة قياس المجال المغناطيس
*ايماتون كلمة خيالية لا وجود لها



الكاتب: حدريوي مصطفى
الدار البيضاء في : 28/08/2007


وهل نجاريك فى مثل هذه الرحلات الغرائبية سيدى .. التى وصلت بنا فى ذات حب إلى رحلة على ضفاف نهر النيل .. ولكنها كانت رحلة من طراز عجيب ، لها مذاق التاريخ المعتق باللوتس
والبردى و حلفا النيل ، ورياح الأسكندرية المعجونة بمغامرات المغامرين حول العالم بدءا من الاسكندر الأكبر ، انتهاء بالذئاب الأنجلو ***ونية التى احتلت مصر !!
أما هنا .. فى هذه الرحلة العلمية الطريفة .. فهنا أشهد وأسمع دبيب الرحلة الزمنية إلى مستقبل ، يحاول كشف أغواره ، من خلال الذرة ، وتكوينها ، ومدها ، ومجالها المغناطيسى ... ليصل إلى حالة من الدهشة لمستقبل مجهول ، متوهم ... ينتظر البشرية .. وسرعان مايعود من تحليقه
السحرى إلى أرض الواقع ليجد فاطمة حيرى بفنجان القهوة ، تنتظر يده لتأخذ منها ماتحمل .. ويخرج من رحلته ، لينهى بحبة ( ..... ) التى سقطت فى الفنجان نتيجة هذه الزوبعة الفيزيقية !!

اللغة حلوة ، فيها يكمن جمال ما ، والتداعى رائع ، تحس بنسجه المتقن ، وكأن الحاضر و المستقبل لوحة واحدة .. وهذه إحدى مميزات هذا المبدع الكبير الذى جاءنا من بلاد السحر
يذكرنا برحلة بنى هلال ، و الفاطميين العتاة الجبابرة !!!

شكرا لك مصطفى الجميل ... وفى انتظار الجديد دائما !!!!!


تحياتى

أخوك

ربيع عقب الباب

 
 

 

عرض البوم صور ربيع عقب الباب   رد مع اقتباس
قديم 08-12-07, 01:41 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
شهرزاد ليلاس


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 35699
المشاركات: 6,654
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الخيال عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 48

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الخيال غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العبدي المنتدى : مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العبدي مشاهدة المشاركة
  


زوبعة فيزيائية

وضع يديه وراء رقبته، وأرخى ثقله ، كل ثقله على الكرسي، عله يحمل عنه بعض الإعياء، همهم بصوت فوق الهمس بقليل :<< ًقهوة سوداء يا فاطمة>> . ً حينا رد صوت رفيع :<< حاضر سيدي....>>.
منذ مدة وهو يجد في إيجاد حل لمعادلة شودنغر ، ولكن بدون جدوى ،تساءل مرارا لم ، الحل يكون قريبا من الواقع عندما نعطي n واحد وr تأخذ 2 وينأى عن المحال لما نطبقه على ذرات ذات حمولة أكثر من الاليكترونات ؟، لعل هناك خلل إما عند... نيلز بور أو عند شودينغر أو عندهما معا ، أو مادتي الرمادية... لم تبق نشيطة بم فيه الكفاية !!
كم كان سعيدا عندما ساهم بحساباته المعقدة لإقرار وجود النظرية الخيطية ( théorie Evry thing ) وكم كان أسعد وهو يحادث ويحاضر عن البعد الخامس والعوالم المتوازية ـ التي طالما آمن بها حدسا، مرتكزا على ما تقدم من براهين واليوم خبا ذاك الزهو واستحال تطبيتا ، ولا غرو في ذالك فالبحث أخذ وقتا كبيرا من عمره وهو يحاول حل هذه المعادلة.
أحس بالنعاس يغازل جفنتيه ، يلويهما ، يقوده إلى رحاب الغفوة ، فطن به ، فصار يفكر بصوت مرتفع:
ـ ماذا لو حاولنا ونقلنا بتقنية ما إليكترونا من النطاق K إلى النطاق O الذي يليه ، وجعلنا الذرة مستقرة في هذا الوضع، تساءل.
ـ ستحل كارثة عظمى ، لا قبل بها، رد صوت عليه ،
استدار يمنة ويسره ولم يجد أحد ، الغرفة فارغة ، تسبح في صمت رهيب ،
ـ أتبحث عني يا هذا ؟، أنا هنا ،أنزل وألصق وجهك على الأرض ،أدر عينيك في اتجاه عكس عقارب الساعة ، سترمقني لا محالة صوب الُثالثة.
انحنى وهو لا يصدق ، منفذا الأمر ،فوجد بالتدقيق كائنا غريبا في حجم رأس الدبوس، حمله، ووضعه في راحته، تم أقعى .وسأله:
ـ من أنت ؟.
ـ أولا... أهلا وسهلا بك في العالم السفلي .
ـ العالم السفلي !!؟ أو أنا في أعماق الأرض ؟ رد، وهو يضحك مستهزئا ، استهزاء بريئا ,
ـ في العالم السفلي للذرة، أنا أيماتون ، ردّ الكائن
ـ لا تسخر مني لا يوجد في الذرة إلا اليكترونات وبروتونات ونوترونات وكوارك وكاما ,ألفا الخ ...
ـ وجسيم اسمه ايماتون سيكتشف في أطراف سنة12048 ستكون وقتها شيئا منسيا ، يا بروفيسور .
ـ وهل البروتونات والنيوترونات واليكترونات تتكلم مثلك
ـ لا إنها كواكب يا غبي نسافر عبرها ،والآن نبحث عن وقود ينقلنا على ما وراء الكوازار هناك في الطرف الأقصى من العالم الأول أي n-1) (
لأول مرة في حياته يحس نفسه ضعيفا ، وجاهلا ، وهو الذي طالما اعتد بنفسه وزها ، مج كينونته ،واحتقر معرفته التي ظن أنها تشق الآفاق ،
روح التطلع المتقدة في داخله حمسته ليسترسل في الاستقصاء وسبر أغوار هذا العالم الجديد المجهول ، فاستوى جالسا ،وهو يجاهد ألا يسقط الكائن الغريب من يده ، ثم سأله:
ـ هل انتم كثر ؟
ـ نعم نحن في كل مكان و زمان، في داخلكم ،نقرا أفكاركم وأنتم تقرؤون أفكارنا التي هي أحلامكم..
ـ وهل تعبدون إلها ما ، ولكم عقيدة؟؟
ـ نعم نحن أيضا نتوضأ بالبلازما ونصلي ونستقبل قبلة يحدد اتجاها كل مجال مغناطيسي يفوق 10tesla
ـ شوقتني كثيرا إلى عالمك يا إيماتون ، هل بإمكانك أن تحملني إليه ؟
ـ أنت في مجاله ، سوف أجعلك الآن تصاحبني إلى مستشفياتنا ومدارسنا ومختبراتنا حيث نقوم بأبحاث معمقة عن الذرة، ولكن أغمض عينيك لأن الأمر يتعلق بالأمن القومي لعالمي ولا تفتحهما إلا لما أطلب من ذالك .
أغمض عينه ،وما هي إلا برهة اقل من أعشار الثانية حتى سمع : سيدي افتح عينيك
فتح عينيه .....فوجد فاطمة يبيدها طا سا سيرامكيا ـ كما يفضل ـ من القهوة السوداء ، حملق فيها باستغراب وسألها:
ـ منذ متى وأنت هنا ؟
ـ منذ اللحظة التي طلبت فيها القهوة ، إني كنت قد هيأتها سلفا ، قد حفظت عاداتك يا سيدي...
أخذ القهوة من يدها وهو يشكرها ، رشف منها رشفة مسموعة ، تم صاح :
ـ ما بهذه القهوة ؟، فيها لذة غريبة ،لم أعهد ها من قبل.
ـ وأنا أهيئها يا سيدي سقط فيها إما حبة هال أو.... أيما طون
امممم ربما طون

هوامش للإيضاح:
*شودينغر ونيلزبور عالمان باحثان في الفزياء الكمية
*كوارك اصغر جزء في الذرة
*كوازار تجمعا ت شمسية هائلة هناك في الأعماق السحيقة للفضاء
*tesla وحدة قياس المجال المغناطيس
*ايماتون كلمة خيالية لا وجود لها



الكاتب: حدريوي مصطفى

الدار البيضاء في : 28/08/2007

اخي العزيز .....ابدعت والله ونقلتنا لعالم من الخيال ...جعلتني اتخيل كل كلمة واتعمق بكل
معنى وانا اتسال ياترى ماذا سيجد ؟؟ لك كل تقديري واحترامي ....تقبل مروري

 
 

 

عرض البوم صور همس الخيال   رد مع اقتباس
قديم 08-12-07, 02:22 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
سيدة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2007
العضوية: 22956
المشاركات: 891
الجنس أنثى
معدل التقييم: ro7ana_27 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ro7ana_27 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العبدي المنتدى : مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
افتراضي

 

يااااااااااااااااه ايها العبدي كم طال غياب هذه النكهة من الكلام.... ما احلى ان نعيش اغاني الاصالة بعد الهرطقات والتفاهة...... كم انت اصيل... وصاحب كلمة ذات نكهة طيبة... هذه الزوبعة كان لي عليها رداً أنا اكيدة بأنك لا زلت تحفظه....


كن قريب
روحانا(نارة)

 
 

 

عرض البوم صور ro7ana_27   رد مع اقتباس
قديم 08-12-07, 03:22 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قلب من ألماس


البيانات
التسجيل: Sep 2007
العضوية: 42441
المشاركات: 4,877
الجنس أنثى
معدل التقييم: فقدت قلبي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فقدت قلبي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العبدي المنتدى : مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
افتراضي

 

مرحبا بك أخي العبدي كمالاحظت أن أسلوبك قصصي ممتع مشوق
أكمل مشوارك معنا ولاتحرمنا من الكتابات الحلوة

 
 

 

عرض البوم صور فقدت قلبي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
زوبعة, فيزيائية
facebook



جديد مواضيع قسم مغامرات ليلاسية من وحي خيال الأعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:07 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية