لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-07-07, 09:29 PM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 14122
المشاركات: 1,463
الجنس أنثى
معدل التقييم: بريق الماس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بريق الماس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بريق الماس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

""" الجزء التاسع عشر"""


ما دامني باقي لك الحب باقي ما بين روحي و الجسد حس و اشواق..و ان غبت عنك الحب بيتم ساقي لون المغيب و كل لحظات الاشراق


لطيفه: شميس...سيري البنات ايصيحن...
شمسه: برايهن احيد عمير عندهن..
لطيفه: و انتي الله ايهديج حد أيأجل (يعتمد) على عمير!!!!
شمسه: و الله مثل ما هن بناتي تراهن بناته..و خليهم شوي ايحسون باللي انحسبه..
لطيفه: ههههههه...عاد هو حليله بنت بيروم عليها..وين ما شالله بنتين..
شمسه: عداله ضبابه من تسمعهن ايصيحن ما تقصر تيني تربع...
لطيفه: حليلها وااااايد متعلقه بهن...
شمسه: اتساعدني و الله..مره دقيت عليها الساعه ثلاث و الله انها ما قالت شي..يلست عندي الين ما رقدانهن
لطيفه: فديتهن..متا الطلوع؟
شمسه: الخميس الياي..شوه يالسه اتسوين انتي؟
لطيفه: يالسه اتبل السلطه...تعرفين احمد ما يطيع ياكل اذا البشكاره مقطعه السلطه..
شمسه: هيه و الله...تعالي ليش ما تريقتي ؟؟
لطيفه: مالي نفس..ياختي يوم اليمعه تنسد نفسي عن الاكل...
شمسه و هي اتسخن الحليب: هاه..هاه..هاه...شوه..؟؟!!! بشرينا على الاقل..شي بيبي ولا؟؟
لطيفه: شوه؟؟!!! اسمعوا انتو يون بيبي؟؟!!! بتبطين!!!
شمسه: و ليش ابطي..الثلاثا اللي طاف مكملين شهر انتو ولا انا غلطانه؟؟!!!
لطيفه: انزين شوه يعني؟؟!!!
شمسه: و الله اني احسبج انج حامل مادري ليش؟؟!! لو شفتي يدتيه ضبابه يوم ما طعتي تاكلين اتشققت من الفرح..
لطيفه: اشوووووووه؟؟!!! لا يكون؟؟!!!
شمسه: حليلها العيوز..اول ما نشيتي..قالت البنت ما تشتهيها العيشه جان ما توحم..
لطيفه و بعصبيه: شمسه بليز لا تفتحين هالموضوع ويايه!!!
شمسه: يالله يالله يالمستحا...حرمه معرسه شوه يعني اكيد بتحمل!!!
لطيفه: اوهوووووو...تعالي انيسه وين اللومي؟؟!!!
انيسه: في تحت منيه..
شمسه: لطفين...شوه بلاج؟؟!! أشوفج مكشونه؟؟!!
لطيفه: ما بلاني شي..بس طاري الحمل لا تفتحينه!!! خلاص ...سكري الموضوع...
شمسه و هي تمسك جتف لطيفه: لطوووف...شي مستوي بينج و بين احمد؟؟!!!
++ أول ما قالت شمسه هالجمله..حسيت انها مست وتر حساس..ما قدرت اتحمل..طول عمرها شمسه اختيه اتعرف اذا كان فيه شي مب طبيعي في حياتي..لا اراديا يلست على الطاوله اللي فالمطبخ و انفجرت اصيح..
شمسه: لطوووف..بسم الله عليج شوه ياج..؟؟!!! سمحيلي و الله اني ما قصدت اني اعق عليج رمسه؟؟!!..بس حبوبه بس..الله يهديني..بس لطفين...تعالي تعالي...أنيسه هاتي كوب ماي..
++ مسكتني شمسه من ايدي و وودتني الميلس الصغير...
شمسه: هاه لطيفه شربي ماي..
++شربت ماي و انا اشاهق من الصياح..ما قدرت اتحمل..انا من زمان حاسه روحي بنفجر من الوضع اللي اعيشه..جني عايشه على حافه بركان ممكن ينفجر في أي لحظه..عايشه في كابوس..في كل لحظه اتخيل احمد يدش من الباب و ايقولي يالله لطيفه سيري بيت اهلج انا بطلقج..عايشه في ليل اسود لا له اول ولاله تالي..
شمسه وهي تيلس عدالي و اتحط ايدها عليه و تحضني: يعلني افداج يا لطوووف..بس فديتج لا تصيحين..ما تهونين عليه اشوفج جيه...شوه قلت انا و زعلج؟؟!!
هزيت راسي بالنفي...
شمسه: في ذمتج يا لطيفه انج ترمسين بالصدق...انا اختج العوده..لمنوه غيري بتشكين؟؟!!..لطيفه انتي و احمد شي مستوي بينكم؟؟!!
لطيفه: لا...ماشي بس طاري الحمل ضايقني شوي..
شمسه: و ليش ايضايقج؟؟!!! يعني انتي مضايقه لانج ما حملتي؟؟!!! وين بعده بدري؟؟!!!!
لطيفه ما قدرت امسك عمري..و انفجرت بالصياح مره ثانيه..حطيت ايديني على ويهي: ككك..كيف..كيف احمل يوم نحن عايشين عيشه اخ...اخوان!!!!!
في هاللحظه طاح كوب الماي من ايد شمسه على الارض و انكسر: اشووووووووووه!!!!!! لطفين شوه اتقولين؟؟!!! ما فهمت؟؟!!!
لطيفه: مم..م...ماشي بينا!!! انا و احمد..ما..شي بينا..
شمسه: ماشي بينكم؟؟!!! شوه يعني...لطيفه..انتي بعدج بنت؟؟!!
هزت لطيفه راسها..في هاللحظه مسكت شمسه راسها بين ايديها و هي اتهزه بعجب: ليش؟؟!!! شوه اللي استوا؟؟!!
لطيفه: و انا شدراني؟؟!!!
شمسه: لطيفه...احمد شي انكرعليج؟؟!! غلطتي في حقه؟؟!!
لطيفه: ليش ...ليش لحقت انا اسوي شي؟؟!!!
شمسه: لطيفه الله يخليج..قلبي وقف..فديت روحج ارمسي؟؟!! قوليلي شوه اللي استوا؟؟!!
لطيفه: مادري و الله العظيم مادري..من البدايه قلتلكم ما يباني الريال ما يباني ليش غصبوه عليه؟؟!!!
شمسه: شوه غصبوه عليج؟؟!! منوه غصب احمد عليج؟؟!!! يوم انخطبتي احمد ارووحه قال لطيفه انا ما برخصها ابا ليه انا؟؟!! منوه بيغصبه عليج؟؟!!!
لطيفه: هو اللي قالي...قالي انا ماباج!!! و الريال اللي مايبا حرمته شوه ايسويبها ؟؟ ايطلقها..
شمسه و بشهقه: اشووووو....طلاق؟؟!!!! وصلت للطلاق..لطيفه حبوبه..قوليلي شوه اللي استوا..فهميني..
لطيفه: ماشي..سرنا دبي..ليله العرس ما بات فالفندق..طلع عني لانه نسا العدسات..اتريته الين الصبح..بالباجر لقيته راقد في غرفه ثانيه..فدبي كان كل شي اوكي..طلعنا..رحنا مطاعم..و سينمات..اتحوطنا ما خلينا مكان ماسرناله..كان كل شي طبيعي..عدا انه ما كان اينام في غرفتيه..
شمسه: ليش؟؟!!
لطيفه: و انا شدراني؟؟!!! قلت دامنه عادي و كل شي بينا طبيعي..قلت يمكن ما يبا يضغط عليه فما حبيت اسأله..
شمسه: و بعدين؟؟
لطيفه: ماشي سرنا الفجيره..بالباجر..لقيته معصب وويه مسود..سأله قلتله احمد شوه بلاك؟؟ قالي انا مضايق..و انفجر مره وحده..انا ماباج..مغصوب عليج..و عايفنج..و كل شي له حد..و مادري شوه..
++ كل اللحظات مره جدامي في هاللحظه..كل الالم اتجمع في قلبي مره ثانيه..كل القهر ينبض في شراييني..ما كان شي جدامي الا اني اصيح..عل و عسا دموعي أتخفف من صدمتيه!!!..قامت شمسه و ضمتني لصدرها و هيه اتهديني..
شمسه: يعني لطيفه ما صار بينكم شي؟؟
هزيت راسي بالنفي..
شمسه: ما سألتيه ليش؟؟!!
لطيفه:وو..ال..الله سألته..حاولت وياه..بك..بكل الطرق..قلتله..ليش؟؟ انته نقدت عليه شي؟؟ انا انا غلطت في حقك؟؟و الله العظيم شمسه ...و الله اني حاولت..بس هو امرره ما طاع يتفاهم..قالي قالي..انتي مالج خص في اسبابي..و اللي بيني وبينه لازم ينتهي..ب..بالط..بالطلاق..
شمسه: لا حول ولا قوة الا بالله..شوه هالمصيبه هاي؟؟ انا اللي اعرفه انه احمد يباج..و أنا متأكده من هالشي..بس ليش سوا جيه؟؟!!
لطيفه: ما مادري..و الله العظيم مادري...
شمسه: و على شوه اتفقتوا؟؟!!!
لطيفه: قلتله انا بنت خالك..و اذا اطلقت و انا بعدني عروس..هالشي بيضره هو قبل لا ايضرنيه انا ..و ماحد بيستفيد شي..لا انا ..ولا هو...بالعكس..
شمسه:صح..شوفي لطيفه..حبوبه..انتي بنت عاقل..و انا متأكده انا ما يظهر منج الغلط..و محشومه عن الزلات..ولا توقعين بسؤالي هاذا اني نيتيه خبيثه..بس لطيفه..انتي متأكده انج ما سويتي شي ايخلي احمد ينقمج..اي شي..اي شي..اتذكرني..
لطيفه: و الله انا اروحي سألت عمريه هالسؤال مليون مره...و تعبت مالقيت له اجابه..ما حيد عمريه اغلط غلطه اندم عليها جدام ربيه و جدام اهليه...سألته قلتله انته ناقد عليه شي..قالي انتي بعدج بنت..و بتعرسين و مادري شوه..
شمسه: لطيفه حطي في بالج شي واحد..انتي بنت خاله..و ما بيطلقج و انتي عروس..اصلا هاي ما تدش العقل..و احمد ريال عاقل..مب من هالمفرخه اللي ايطلقون و يلعبون ببنات الناس لعبه..
لطيفه: و الله و الله انه قالي ما شي بينا غير الطلاق..و انا ترشيته انه ايخليني فتره عنده و بعدين كل واحد في حال سبيله..
شمسه: لا لا لطيفه..لا لا ..مستحيل احمد ايطلقج و انتي عروس..انتي بنت خاله من لحمه و دمه..و افضال بويه وايد عليه..و احمد ريال حشيم..محترم..نفرض انه ما يباج..و صدق يبا ايطلقج..بس مب بهالسرعه..يمكن هو حط في باله انج بتمين على ذمته فتره و بعدين بيطلقج..
لطيفه: يمكن..
شمسه: لطيفه..اسمعيها الرمسه زين..وأنا اختج العوده..أحمد ريلج و انتي بعدج على ذمته..حتا لو ما يباج..حتا لو عايفنج..لا تخلينه..لا تخلينه..تفهمين ولا لا ؟؟؟ رديله هاذا ريلج..حطيه في عيونج..ولا تخلينه امره يحتاي لشي..اخدميه..ولا تخلينه يحتاي شي..تراه والله تندمين طول حياتج ان فرطتيه
لطيفه: لا لا ..شمسه لا..انا وعدته اني ما اتعرضله..و خليه في حاله...الين ما تعدي فتره,,و ننفصل
شمسه: لاااااااااااااااااا....بعمرج...لا تغلطين هالغلطه..لطيفه انا متأكده مليون بالميه انا يباج..و الله و الله انه يباج..و مب الا يباج و بس...هاذا اذا ما كان ايحبج...
لطيفه: على منوه اتقصين انتي؟؟؟ انتي لو شفتيه شقايل ايرمسنيه ذاك اليوم و الله ما نطقتيها هالرمسه
شمسه: اوكي اوكي..قلتلج..لطيفه انتي انسانه عاقل و تفهمين..بعده احمد ريلج..تفهمين شوه ريلج..لا تفرطيبه..حتا لو ما يباج..خليه تاج على راسج..ولا تتحسينه انه ما يباج..حسسيه انه نظر عيونج..و انه كل شي في دنياج..عطي نفسج فرصه..لا تضيعين كل شي..و عطيه فرصه..هاذيج الساعه اذا اصر انه ما يباج..صدقيني ما بتندمين انج حاولتي..حاولي يا لطيفه حاولي..
لطيفه: مادري..
شمسه: شوه ما تدرين؟؟!!!! الحين انتو شقايل عايشين؟؟ امرره ما بينكم تفاهم او تواصل..
لطيفه: جدامكم عادي..فالقسم هو في حجره و انا في حجره..من نركب فوق خلاص ينعدم الكلام بينا..بس هاذا ما يمنع اني اشوف شوه محتاي..ادخنله حجرته قبل لا ايي..ما يطلع من البيت الا مدخنته و معطرتنه..كل يوم الساعه ست اقوم قبل لا ايداوم اسويله الريوق و الجاهي لانه ما يشرب من ايد البشكاره..اتعرفينه..ثيابه و اغراضه انا المسؤوله عنهن..حتا العصر ما اخليه اينش و الا جدامه العصير و الكيك..شوه اسويبه اكثر عن جيه..؟؟!!!!
شمسه: زين ما سويتي...بس ما يسد..اهتمي به اكثر..حسسيه انج اتحبينه..حسسيه انه غالي عندج..
لطيفه: اشوووووه؟؟!!! عقب كل هالحقران و المذله..تبيني اربع وراه؟؟!!! لو مرررره تنحط السجين على رقبتيه ما ذليت عمريه اكثر عن جيه..بس يا شمسه لكل شي حدود..و انا كرامتيه ما تسمحلي اني اذل نفسي كل هالمذله..
شمسه: لا لا ...لطفين..بعمرج ان عديتها هالرمسه..و رفجه..و رفجه ابوج الغالي..لطفين حاولي..عن خاطريه..لا تفرطيبه احمد..ما يتفرط..حاولي يا لطيفه عشان خاطريه..
++ مادري ليش حسيت اني اعيش في صراع..بين كرامتيه..و مستقبليه..كرامتيه اللي ترفض انها تندك فالتراب اكثر عن جيه..و مستقبليه اللي اتقولي شمسه انه مرتبط بالريال اللي ملك قلبي في يوم..لاني متأكده اني اذا انفصلت عن احمد ما أقدر اخذ غيره..ولا اقدر اعيش مع غيره..ولا قلبي بينبض باسم غيره..شوه اسوي..انا اعرف انه شمسه اختيه تبا مصلحتيه..و قرارها احكم عن قراري..بحكم انها مب عايشه المشكله و تفكيرها اصح عن تفكيري..رفعت عيوني صوبها..
لطيفه: ماعرف..
شمسه و هي تمسك ايديني: علاقل حاولي..فديت روحج لطفين حاولي..
لطيفه: لا ماقدر..ماقدر فهميني..الريال قالي ماباج..عايفنج..ماروم..و الله ماروم..احس بعمري ابغضه..كله كوم و الحقران كوم يا شمسه..كله ولا حد ايذلج و يحقرج
شمسه: لا تضغطين على عمرج..بس تذكري..انه احمد هو مستقبلج..و انا ماباج تندمين اذا انفصلتي عنه
لطيفه: يعني شوه؟؟
شمسه: انتي ما بتخسرين شي..لطيفه انتي تحبينه..الا تعشقينه عشق..و الحين هو ريلج..ما تبينه..كيفج..اذا تبينه بس مب حاقه..عطيه فرصه يتعلقبج..و تستوين شي اساسي و مهم في حياته هاذيج الساعه هو بيربع وراج..
لطيفه: ان شالله..بحاول..بحاول..اذا قدرت..
شمسه: توج حرمه..جيه اباج..يالله الحين انسير احيدهم يتريونا على الغدا..
++ طلعنا نتغدا..و لو انه ما كان لي نفس..بس ما فيني ايشكون اني حامل..مثل ما ظنت شمسه..الكل كان متجمع فالصاله..عمير و شمسه..عمتيه بخيته و يدتيه ضبابه..فاطمه و ضبابه..و أحمد اللي كان يالس يقرا جرايد على طرف..عقب الغدا الكل اتجمع فالصاله على التلفزيون..و بما انه الكل يلس الا انا ما لقيت مكان الا عدال احمد..كنت بسير الغرفه لانه مالي نفس ايلس عداله..خلاص احس انه الوضع بينا بدا يتأزم و اني انا اللي ما بقدر اكمل المهله اللي بينا..بس طاحت عيني في عين شمسه اختيه و كأنها اتقولي يالله سوي اللي اتفقنا عليه..فقمت و يلست عدال أحمد..و انا اتصنع انا بعدنا معاريس..يلست وما فجيت حلجي بكلمه رغم انه الجو كان ربشه و الكل ايسولف..فجأه ألتفت أحمد صوبي و قالي بهمس:
أحمد: شي ايعورج؟
هزيت راسي..
أحمد: ليش عيونج حمر؟؟!!!
لطيفه: ما شي..
أحمد: كنتي اتصيحين؟؟!!
لطيفه و بهمس: خلاص احمد..قلتلك ماشي..
++ شفت أحمد في هاللحظه عصب و لف الصوب الثاني..شوه يبا بعد؟؟!! خلاص..ايخليني في حالي..تراه عدا علينا شهر كامل كل واحد ما يعرف عن الثاني اي شي..ليش الحين يعني يسأل..ولا بس عشان الكل متجمع يبا ايحسسهم انه خايف عليه؟؟!! ابعد عني..وما لك خص فيني..انا بروحي مب قادره اتحملك بكبرك!!!! في هاللحظه دشت علينا ضبابه الصغيره و هي تلهث..
ضبابه: ألحقوا ألحقوا!!!!
عمير: شوه بلاج؟؟
ضبابه: ألحقوا حمودي ولد سعيد..و السيافي ناقع البكس بينهم..
اليده ضبابه: وااااااايه..يالطفسه انتي..اتشوفينهم يتذابحووون و انتي مخليتنهم..
ضبابه: و الله انا مارمتلهم حشا هاليهال بكوساتهم اتعور..زلغوني و انا افجج بينهم..
شمسه: يالفضايح..سعيد مطرش عياله يونهم عشان ايقصرون الدوب و الشيخ سيف صطـــّعم..عمير نش الحق شوف ولدك..فضحنا...
عمير: انا مالي خص..انا من اشوف هالقمرين مالي خص في حد..يعلني افداهن هاتي هاتي مهايه..
شمسه: اوهووو عمير..
عمير: خلي بوشهاب ايسير أيفجج بينهم مب هو مربنه على الدفاشه..
أحمد: لا و الله؟؟!!!! ألحين انا مربنه على الدفاشه!!!
عمير: يابويه الولد ولدك انته اللي مربنه..سر فجج بينهم..
ضبابه: اووهوووو...اليهال بيتذابحون و انتو اتعازمون..
لطيفه: يا بوي بسير اشوفهم فضايح في سعيد..
++ و طلعنا نركض انشوفهم..لقيناهم فالحوش و الحبايب..كل واحد قضا على الثاني من الضرب..حاولت افجج بينهم بس ما شي مجال...
لطيفه: سيفوووووه...حمووودي...حسبي الله على بليسكم..بس...بس...ايه سيفوووه فج الولد...أأأأأأأي..
أحمد: وينهم وينهم؟؟؟
لطيفه: هاذووم..
أحمد و بصرخه أنا اترجفت منها: بااااااااااااااااااااااااااااااااس...بس يالله قوموووا..و الله اللي ما بيخوز عن ربيعه بالعصا المحنايه على ظهره..
سيف: عمي..عمي أحماااااد..كله..كله..منه هووو!!!!
أحمد: أص أص أص أقطع....قطعت الولد من الضرب و ياي اتقول كله منه هوه..
سيف:عممممممي...أحمااااد
أحمد: ولا كلـــــــــــــــــــــــــــــــمه...أص أص يالله يالله جدامي..لطوف شوفي حمد جان شي ايعوره..
سيف و هو يركض صوب لطيفه: لا لا لا ....مالتنا...خالوه لطيفه مالتنا...لا تسيرين عنده..
حمد: مالتنا... العرووووسه...خلها...مالتنا
سيف: يالحماااار....مالتنا نحن العرووووسه...
و اتضاربوا مره ثانيه..بس احمد بإيد وحده فجج بينهم...
أحمد: ييي هاااااا....اتدورون سبب انتو عشان تتضاربون...
سيف: كله منه هو...قوله عمي العروسه مالتنا..
حمد: لا مالتنا..
أحمد: لا مالتك...ولا مالتك...العروسه مالتيه..ارتحتووا!!!! يالله يالله جدامي...
++ دخلنا داخل و انا فيني الضحكه على الطريقه اللي سكتهم بها أحمد..دشينا داخل و رحت أودي حمد ولد سعيد عشان اغسله بديتول لانه سيفوه مشمخنه تشميخ..
حمد: عموه لطيفه...ليش انتي اتباتين اهنيه..تعالي بيتنا..
لطيفه: ماقدر حبيبي..لازم انام اهنيه..
حمد: لا لا..تعالي مثل اول..
لطيفه: ماقدر لاني انا خلاص الحين عروسه لازم انام اهنيه..يمكن بعدين اييكم البيت
حمد: ليش اتعرسين؟؟!!!
في هاللحظه دش علينا أحمد...
أحمد: لاني انا شليتها عنكم...خلاص الحين عموه لطيفه مالتيه انا..
لطيفه: مافي داعي لهالكلام...هاذا الا ياهل..
أحمد: لا تنسين بعدج على ذمتيه..
لطيفه: و منوه قالك اني نسيت..تعال حمد بحطلك لزق..
أحمد: وايد متعور؟؟!!
لطيفه: يعني..
أحمد: انوديه المستشفا؟؟!!
لطيفه: لا ما يحتاي..
++ طلعنا من الحجره و ردينا الصاله..لقينا عمير..يالس يعطي سيف محاضره..و سيف و شوي و بيصيح
سيف: انتو ما تحبووووني....انا ما حبكم...كله من هااااي ماماه..انا ما حبها ماماه..ليش تيب مها و شما انا ما حبهن..
عمير: تعال تعال..منوه قال ما نحبك...انته ولدنا..و شما و مها خواتك..و ايحبنك..و بعدين انته بتودينهن المدرسه و السوق..و الفروسيه..
سيف و بصريخ و هو ايحط ايديه على اذنيه: لااااااااااااااااااا...لاااااا..لا تقول..مااااحبهن...ماااحبهن...
شمسه: الولد من ربيت مب طبيعي..يا باباه هاذيلا خواتك و ايحبنك...و كلنا انحبك
سيف: ما تحبووني..انتو كله اتحبوونهن..باباه كل يوم ايقول وين شما وين مها...ما يقول وين سيف؟؟!!
عمير: لا حوووول ولا قوة إلا بالله...خلاص خلاص انا ما حبهن..هاذيلا البنات مش حلوات انته حلو الشيخ سيف يا بعدي بعداه من سيف...تعال تعال..
سيف و بصريخ: انا مش سييييييييييييييييييييييييييييييييييييييف!!!! انا سيفوووش..
أحمد: شوه؟؟!!! شوه هاي بعد سيفوش؟؟!!
فاطمه: على وزن علووش!!!
أحمد: و الله انه الولد هب بخير من عرست سرت ورديت لقيته مررره مب هو الأولي..
بخيته: يابويه نحن مره ما نروومه..غدا الا نحس و ما يجارب..و كل شي بيضارب عليه..
أحمد: تعال تعال سيفوش تعال عندي انا انا باباتك..طبهم هاذيلا..قولهم خل شماني ومهايه ينفعكم..
سيف و هو يركض صوب أحمد و يلوي عليه: هيه هيه انته باباتي..ما حبهم هاذيلا هم و بناتهم المش حلوات..انته باباتي و خالوه لطيفه ماماتي..
عمير: ييي هااااا...الولد بايعنا برخيص..
أحمد: فديت سيف الشيخ..البطل اشوف اشوف عضلاتك...ايوا ايوا يا بطل..نفس عمك احمد عضلاتك
فاطمه: هاتي شما شوي شمسه..
عمير: منوه تشوفونهم ايشابهن؟؟
اليده ضبابه: مها..شوي غير..اترد على ضبابه عمتها..ولا هاذيج شميم...امررره احمد بكبره خلوه اينحلها..
أحمد: لا لا مب لهدرجه...معقوله اتشابهني..
شمسه: امررره لو بعدك ابوها...نسخه مصغره..حتا الحيات مقارين شراتك..
أحمد: لاه؟؟؟ اشوف اشوف..قام أحمد و شل شما و حطها جدامه..
أحمد: ياربي مصغرها...اتقول قوطي بيبسي...
عمير: هههههههههههه...هاي عطايا الرب...
أحمد: اتصدق عاد اتشابهني عشان جيه حليوه..
ضبابه الصغيره: لا لا مهايه احلا لانها تشابهني..
أحمد وهو ايفر ضبابه بكرتون الكلينكس: يتكم عاااااااد الخقاقه...
ضبابه الصغيره: من حقي اتخقق..جماااال و حلااااااه...شوه بعد؟؟!!!
فاطمه: يالعنطزه!!!! شوي شوي على عمرج..
اليده ضبابه: يالله بويه أحمد شد حيلك خلنا انشوف بذرك كيف...
أحمد: لا لا لا ...عاد انا عيالي بيووون غير..
بخيته: وابويه...شقايل غير بعد..من السما بينزلون؟؟!!!
اليده ضبابه: اسميج انتي ما تعرفين..عيال بو شهاب هاذيلا..غير بيوون..
عمير: يالله هاتولنا بنووته خطيبه حق سيف...
أحمد: بتبطوووون....اسميني بيوز بنتي ولدكم؟؟!!! لا يابويه بنتي ما تاخذ من عامه الشعب..
عمير: أخافها شهرزاد و نحن ما نعرف..
بخيته: خلوووا عنكم...عاد انتوا شرات سيف ما بتيبوون...يعلني افدا السيافي تعال بويه تعال عند امك العوده..بس عليكم يوم بنتكم بتضوي السيافي..
أحمد: لا و الله بس عليه هو يوم بيضويها..
بخيته: ما عليه بيكبر سيف بن عمير و بتعذرون عنه...و بيركب هاذاك الرنج..و بدريسه و النجوم على جتفه و يوم بيي البيت...بتم بنتكم اتوايج من الدريشه و اتفداه..
أحمد: بيبطووون...
شمسه: لا اله الله...اللي يسمع عاد الحرمه على الولاده..شوي شوي عليها..حتا الحمال بعدها ما حملت
الكل : ههههههههههههههه
++ قبل لا أيأذن العصر بشوي كل واحد سار غرفته..دشيت الغرفه و انا حاسه بروحي تظهر..ألحين هم ايخططون اني بييب عيال..و هم ما يدرون على شوه نحن ناوين..يا ربي كيف بنجابلهم..شوه بنقولهم؟؟!!! لا و المشكله انه احمد كان ايجاريهم بالكلام عادي ولا كأنه شي صاير..مادري شوه اسوي..كيف افكر,,ولا كيف اتصرف..معقوله احمد ايخطط انه ايعرس مباشره عقب ما يطلقني!! ولا عامل حسابه من زمان لهشي؟؟!!كالمعتاد كل واحد دش غرفته..هالوضع اريحلي و انسبلي..لانه بهالطريقه الفراق بينا بيكون اسهل..رقدت و ما حسيت بالوقت اول ما قمت لقيت الساعه خمس العصر..وانا متعوده في هالوقت انه وجبة العصر اكون مجهزتنها لأحمد..قمت بسرعه و انا طالعه بسير المطبخ لقيت احمد فالصاله و يالس يتسفر جدام المنظره..
لطيفه: مسا الخير..
أحمد: مرحبا..وين بتسيرين لطيفه؟
لطيفه: بسير اسويلك سندويجات؟
أحمد: لا بس ما بغي أنا بطلع ألحين بسير السوق..شي في خاطرج؟
لطيفه: لا...( و بتردد)أحمد...أباك في موضوع..
أحمد: شوه؟؟
لطيفه: أحمد انا ماريد اسحب اوراقي من الجامعه...اريد اكمل دراستيه..
أحمد: و منوه قالج سحبي أوراقج من الجامعه؟؟!!!
لطيفه: هاه!!!! مادري..بس..بس..كنت اتحراك ..مادري..
أحمد: لا بالعكس انا اباج اتكملين دراستج و انا ما بمنعج..سجلي مثل ما تبين..شي بعد؟
لطيفه: لا سلامتك..

++ و طلع أحمد..ما عارض الفكره..لهدرجه؟؟!! ما هميته..ولا كلف عمره انه ايقول رايه فالموضوع..ما دام الريال مخطط على الفراق ليش بيمعني من اللي اريد اسويه؟؟!! خلاص يا لطيفه..النهايه قربت ولا تعبين عمرج بهالهموم اللي ما بتزيدج الا عذاب و شوق..المشكله اني اكرهه و احبه في نفس الوقت..كل ما شوفه احس بعمري امووت اموووت بالبطئ من التعذيب و المهانه و النكران..أتمنا في ساعتها اني اموت ولا اني اعيش لحظه كرهه تجاهه..و اول ما يغيب..تبدا روحي اتغيب معاه..و اشتقاله و هو بعده ما طلع من البيت..تعبت يا ناس و الله اني تعبانه و كل يوم اتسوء حالتيه اكثرعن اللي قبل..كيف بعيش من دونه؟؟!! كيف بتعدي عليه الايام و انا ما بتناظر عيني عينه..كيف بتنفس و بعيش في هالدينا و انا بسمع انه عرس و خذ غيري و ياب عيال و استقر..ساعتها بموت ولا بكون بالاساس روحي ماتت بسيف غدره...
بعد المغرب اتجمعنا كلنا فالحوش..
فاطمه: وين سار ريلج لطيفه؟
لطيفه: ساير السوق..اقولج فطيم انتي سجلتي تسجيل مبكر؟؟!!
فاطمه: هيه..جدوليه من الساعه 12 الين اربع و يومين من 2 الظهر الين ست العصر..
لطيفه: اتصدقين..و الله هالجدول وايد حلو و مريح..
فاطمه: انا بصراحه مافيني على نشة الصبح...اريد اشبع رقاد..
اليده ضبابه...شو تتطارن انتن؟؟!!! الجامعه..؟؟!!
لطيفه: هيه يدتيه..
اليده ضبابه: و انتي شوه تبينها الجامعه..ان شالله تبين تربيعلها سودا الويه..
لطيفه: هيه يدتيه الجامعه مستقبل..
اليده ضبابه: يعلكن تستقبلن السكن يا رب...بس بس ما شي جامعه..قري في بيتج و جابلي ريلج..و بذرج
لطيفه: اي بذر يدتيه؟؟!!
اليده ضبابه: يلسي في بيتج..و اسمعيها الرمسه..وش تبيبها الجامعه رابعتلها بيطيح هاذا اللي في بطنج..بتضربج دوره و بيغما عليج شرات بنت روّيه طاحت البدله فالجامعه ولا حد درابها الين ما خاست..
لطيفه: لا اله الله يا يدتيه وين بتخيس في هالجامعه يوم انها ما تلقين شبر واحد فيها ما فيه غز بنات؟؟!! و بعدين انا مب حامل
اليده ضبابه: جذبتي سودا الويه...بتغبين علي يدتج؟!!! شله ما تشتهينها العيشه عيل؟؟!! اتوحمين؟؟!!
لطيفه: لا يدتيه..و ربي في سماه اني مب حامل..
اليده ضبابه: و الله يا بنات هالزمن انهن ما يقولن؟!؟!!
لطيفه: و الله و الله يا يدتيه اني مب حامل..ولو حملت لج من وعد انج اول وحده تعرفين شوه تبين بعد
اليده ضبابه: وشله ما حملتي الين الحين؟؟!!! ادريبج ما تبين تحملين تبين الجامعه..
شمسه: وابويه يا يدتيه واحلها بعدها ما كملت شهر..بنات هالزمن خايسات ما يحملن بسرعه..
اليده ضبابه: انزين مب لازم اتداومين العصر انتي اتشوفين على فطيم هاي ما وراها ريل..يا بويه جان بغيتي الجامعه أنشريلها الفير و ردي قبل لا ايرد ريلج..ولا تراه و الله ياحلف انج ما تدبرين شبر صوبها هاي اللي مينن تبكم...
لطيفه: خلاص..خلاااااااااااااااااااااااص...كله ولا حلايفج...خلاص بسجل من الصبح..امرره من ايعديني الساعه ست بتفيزر فالمحاظره جني مداومه في تسويق بو سمره..
فاطمه: ههههههههههههههههههه....الله يعينج...شميس وين سيف؟
شمسه: سيف ساير ويا عمه أحمد السوق..الحين بييون احيدهم عند البيتزا..
فاطمه: أقولج لطفين عندج من الصبغه الكستانئيه؟؟
لطيفه: هي في شي باقي عندي..تبين؟؟
فاطمه: هيه ابغي اصبغ شوي وين القصه..
شمسه: ليش.؟؟!!! حرام عليج و الله لون شعرج وايد حلو..
فاطمه: و الشعر الابيض اللي في قصتيه شوه اسويبه؟؟!!! و الله ام 21 سنه و شعريه ابيض!!!
اليده ضبابه: و يونج يوم بتصبغينه من هالكيماوي السماد بيستوي اسود؟؟!!!
فاطمه: يدتيه هاذا مب سماد..و بعدين انا دوم احنيه ما شوفه الا يبيض زياده عن لول..
اليده ضبابه: و الله انه غشوكن به هالكيماوي..مال المزراع و قالولكن حطنه في شعركم و بيربا شرات الرودس وايه غشكن الله..
لطيفه: ههههههه...يدتيه كستنااااااااااااااااائي...مب كيماوي...
اليده ضبابه: و الخيبتين
فاطمه: يدتيه عيل شوه تبيني اسويبه شعريه ابيض جني عيوز..
اليده ضبابه: وانتي بشوه تفكيرين لين ما بيض شعرج...بشوقج؟؟!!! عنبوه انتي بعدج صغيره و قصتج غاديه شرات لحية بدران المطوع..
فاطمه: عاد شوه انسوي ابتيلنا انا و احمد..عنبوه لطوف انتي ما شفتي شعر ريلج من القمه شقايل مبيض..
لطيفه: هااه؟؟!!! لا لا...هيه هيه..من النص فيه شوي..
اليده ضبابه: و انتي شوه تبين الحرمه اتخبرينها عن ريلها...امررره دوووومج متحرقصه..بنتيه شمسه سيري بنتيه هاتي بنياتج بنحبهن..
شمسه: يدتيه راقدات احيدهن...
اليده ضبابه: ما عليه انا باجر بطرشلج ورس ونيل و حطيلهن شوي وين يبهتهن..
شمسه: ان شالله يدتيه..
فاطمه: شوه لطيفه بتصبغيلي شعريه ولا لا ؟؟
لطيفه: هيه هيه بصلبغ..عقب صلاه العشا..
فاطمه: ما عليه..
++ و شوي انه أحمد داش بالسياره فالحوش..بصراحه مادري بشوه حسيت..بالحفوز..بالتوتر..بالشوق..مادري بشوه..إحساس خاين زارني من غير استئذان..شفته و هو ينزل و ينزل سيف وياه..أراقب مشيته..وقفته..طريقة تعامله مع سيف..كنت أعرف انه أحمد متعلق وايد بسيف بس ما توقعت لهدرجه..نظره عينه و هو يمشي صوبي..كانت وااايد تحمل كلاااام..اول ما يلس و سلم..كل شي انجلب..حسيت بعمري اريد ازووع..و جبدي لايعه..صوته...بمجرد ما سمعت صوته..انجلب كل شي..كل شي..حاسه بضيقه تخنقني..و قلبي مخنوق بصرخه لو تطلع بتملا العالم..بإختصار..اكرهك يا من ملكت روحي!!
ارتبشنا مع سيفوه اللي قام كل شوي ايطلع الالعاب اللي اشتراهن احمد له..و حشرته..و قام احمد و فاطمه ايركبون القطار اللعبه..اما انا..فكنت حاسه بنفسي بنفجر..ليش هو جيه؟؟ ليش مع كل الناس غير و معايه انا لا..ليش كل الناس اتحبه من الصغير للكبير..وانا ما قدرت احوز على قطعه من حبه..ليش كل ما يدش يملا المكان هيبه..و يملا قلبي بهيبه غرامه..ليش يا ربي..ليش؟؟ ليش انا بالذات انكتبت اكون من نصيبه عشان ايعذبني بذنب كبير ما توقعت اكون ضحيته!!! كل التساؤلات خلت العبره تخنقني..وانا افكر و افكر..لا اراديا قمت بسير داخل..لاني و بإختصار هالشخص بيقضي عليه بشوق محكوم عليه بالاعدام..
فاطمه: لطيفه وين بتسيرين؟؟
لطيفه: بسير داخل مصدعه شوي..
أحمد: ما كلتي بيتزا...شي مارجريتا فالكرتون اللي تحت..
++ كل البراءه اللي عيونه..قهرتني..ولا كأنه شي مستوي..ولا كأنه بهالنظره يجتلني و روحي تظهر بمووت من جسديه اللي كل شبر منه ينبض..أحبـــــــــــــــــ رغم كل الظروف ـــــــك !!!! هزيت راسي بالنفي..و قمت..دشيت الصاله يلست شوي على الكرسي و انا احاول القط انفاسي..و أاكد لقلبي و اذكره بكل اللي سواه فيني..كيف يا لطيفه كيف بعدج اتحيبنه عقب اللي سواه فيج؟؟!!! لا لا اصلا انا ما حبه..ما حبه..و المسأله مسأله وقت الين ما انفصل عنه..و كل واحد ايعيش على ذكرى مره..في هاللحظه دش سيف يركض داخل البيت..
لطيفه: سيف...السيافي حبيبي تعال شوي اباك؟؟
سيف: شوه..يالله بسرعه بسير الحمام..
لطيفه: ما عليه..سيفوووه...حبيبي..وين رحتو؟؟
سيف: رحنا الجيمي مول..اشترا عمي احمد ملااااابس واااايد حلوه حقي و حقه..نفس الشي..
لطيفه: و بعد؟
سيف: رحنا محل early learning...
لطيفه: بس؟؟
سيف: لا ...اووهوووو اريد اسير الحمام..رحنا البيتزا هت..و مادري وين..شفنا هناك رياييل وايد اصدقاء عمي احمد..
لطيفه: كلهم رياييل؟؟
سيف: لا لا ما بقولج سر سر..
لطيفه: فديتك سيفوووش..فديتك..ما شفتو هاذيج البنت..صد...أأأأ...صديقتكم؟؟
سيفو ببراءه: منوه؟؟!!
لطيفه: هاذيج البنت الحلوه..هيا..هبه..مادري..( اعرفها منوه بس ماريد انطق بسمها الله يلعنها)
سيف: هيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه.. .هند!!!! هيه هند..ما شفناها..من زماااااان...حليلها..احبها انا هند
لطيفه: اليوم شفتوها؟؟!!
سيف: لا لا ..عمي احماااااد...قالي ما يحبها...قلتله خلنا انروووح انشوووفها قالي لالالالا..
لطيفه: ليش؟؟!! حليلها..
سيف: قالي خلاص هو ما يحبها تعالي تعالي بصاصرج شوه قالي..سيف و بهمس: لانه هو ايحبج خالوه لطيفه..قالي خلاص نحن ما نحب هند انحب خالوه لطيفه واااااااايد..يالله يالله انا بسير..
++ في هاللحظه دش علينا أحمد..مادري بشوه حسيت..كان فيه بصيص أمل...بس من شفت الضحكه على ويه أحمد..مات كل امل لي ويا هالانسان..كنت متأكده انه سمع اللي دار بيني و بين سيف..برايه خله يسمع..اشعليه..مادري..فيني فرح..بس يموت بسرعه..مشا احمد من جدامي..حسيته بيقول شي..بس الحمدلله انه كمل طريقه..ما يخصه فيني..وماله حق انه يتجسس عليه..كيف ماله حق و انتي يالسه تستجوبين سيف عنه هو؟؟!! ماااادري يا جماعه الخير..حاسه بعمريه على حافه الينان..!!!
عطيت أحمد فرصه انه يطلع فوق الحجره..بعد شوي طلعت فوق..الحمدلله انه مب موجود دش حجرته..ماقدر احط عيني في عينه..دشيت الحجره..اتسبحت..و سشورت شعريه..املي وقتي الفارغ..شغلت الاف ام..و رديت اجهز الصبغه لفطيم..و انا فالحمام سمعت صوت فالحجره..معناها انه فطيم يت على الموعد..وانا فالحمام كنت يالسه اغسل ايديني..بس فجأه سمعته..هو ما غيره..معذب قلبي..يزقرني بأسمي..بأحلا رنه سمعتها في حياتي..من الربشه قمت بسكر فوز الماي فجيته على الماي الحار و حرقت ايدي..مت مت..من الم ايدي و الم قلبي..الحين هاذا شوه يايبنه اهنيه.,.اول مره من عرسنا تجرأ أحمد و دش غرفتيه..شوه السالفه..من الخوف..من الوساوس..من الرهبه..لفيت ايدي بسرعه بفوطه صغيره..و طلعت اركض..لقيته..واقف في نص الحجره..ما أجذب عليكم اذا قلتلكم اول ما طاحت عيني في عينه..حسيته..انه شهق..صنّخ..و اهتز شوي..ليش؟؟ يا ربي سترك..ياي ايطلقني؟؟!! ياي ينهي كل شي..الحين؟؟!! مب جنه بدري..حسيت بالموت...صخيت و حبست النفس,..اترياه ايقول اي شي..بغيته ينطق..اي شي اي شي..بس هو واقف متصنم..وانا اعد انفاسي الاخيره..
لطيفه و بتردد: أأأ..أأحمد...شي مستوي؟؟!! شي بلاك؟؟!!
أحمد و بعد فترة صمت و تردد..: لا..لا.....بس..بس..شوه بلاها ايدج؟
لطيفه و انا خانقتني العبره على الاخير: أحمد...دخيل والدينك؟؟!!! قولي شوه بلاك؟؟!!
أحمد: ما بلاني شي..انتي شوه بلاها ايدج؟
لطيفه: ما شي..ماشي..فجيت الماي الحار عليها و انحرقت..بس ما شي..
++ شفته و هو ياي صوبي..بصمت..بهيبه..بوقار..حاط السفره على جتفه..ولابس الطاقيه بس على راسه و حاط العقال عليها..في كل خطوه يتقربها صوبي..أفقد نبضه من قلبي..شفته وهو يمسك ايدي و يرفعها عشان ايشوفها..سحبني و يلسنا على الشبريه..وانا مثل المسحوره..
أحمد: وايد محمره..ما عندج فازلين؟؟!!!
لطيفه: هيه هيه عندي..
أحمد: وينه؟
لطيفه:هاه؟؟!!...شوفه اهنيه..خله خله انا بييبه..
أحمد و هو يفقد الصبر: لطيفه وين الفازلين؟
لطيفه: بتلقاه فالسده الاولي اللي عدالك..
قام أحمد و طلع الفازلين من السده..طلع شوي بإيده و حطه على ايدي..بس فجأه سحب ايده..
أحمد: لطيفه فركيه على الحرق..
نفذت اللي طلبه مني..أول ما رفعت عيني..شفته مركز عينه على ايدي..مرتبك..ولا شوه..؟؟!!
لطيفه: شي بلاك أحمد.؟؟ تبا ثيابك ولا شي..؟؟
أحمد: هاه...لا...( قام أحمد و طلع كرتون من الكيس اللي كان يايبنه معاه)..لطيفه هاذا موبايل..
لطيفه: لشوه؟؟!!
أحمد: حقج؟؟؟ أكيد بتحتاجينه..حطيتلج بطاقه..الرقم مب متسلسل عشان تفتكين من الحشره..
لطيفه و انا اصد الصوب الثاني: ماباه..
أحمد: ليش انتي ما بتداومين فالجامعه عقب اقل من شهر؟؟!!
لطيفه: هيه..
أحمد: عيل اكيد بتحتاجينه..
لطيفه: ما با شي من عندك!!! امبونها الا هالفتره و بتعدي..و بروح بيت أهليه
++ شفته و هو معصب..لف براسه الصوب الثاني و قالها: اوووووووف..بقهر,,,بحسره..و بغصه..كنت اتوقعه بيفرح..بيستانس..او اي شي عدا ردت الفعل هاذي..
أحمد: دامنج على ذمتيه..اللي اقولج اياه سويه..و حتا لو ...لو..ما كنتي على ذمتيه..ما حد بيصرف عليج غيري..و بس خلاص..
لطيفه: انزين انته ليش عصبت!!!! مب هاذا اللي تباه انته؟؟!!!
أحمد: بس خلاص,,,
++ قالها بهدوء...بس بتهديد..وانا من اشوف حياته اتعقدن..قلت احسلي اشل الموبايل..و اسكر على الموضوع..خله الهدوء اللي بينا احسن الين ما ننفصل,,ننفصل بهدوء..من دون شوشره..بيكون اسهل..!!
رد أحمد و مسك أيدي المحروقه..
أحمد: ما تبيني اوديج المستشفا...
لطيفه: ما يرزا هاذا حرق عادي بحطله معجون و بيخوز..
في هاللحظه انفتح الباب..و دشت فطيم و هي محتشره..و حاطه ايدينها على خصرها..
فاطمه: لطفيننننننن!!!! وينج انتي...من الصبح انا اترياج....
++ أول ما طاحت عين فطيم علينا و نحن يالسين فوق الشبريه و احمد لاصق فيه و ماسك ايدي..شفت لون فطيم يتلون بألف لون...أزرق و احمر و أخضر..
فاطمه: أأأأأأأأأ....سوووووري...سوري..و لل..و الله ...و الله اني ما كنت اعرف انك اهنيه؟!! باي باي..
في هاللحظه..حسيت بعمريه امووووت من الفشله..وين فطيم...احمرررر ويهي...و قمت من على الشبريه..من الاحراج ما عرفت وين اسير..وقفت في نص الحجره..لفيت صوب احمد..حطيت عيني في عينه..فجأه انفجر أحمد من الضحك..شوي شوي..ما حسيت بعمري والا انا فطساااانه من الضحك..ضحكنا ضحك..ألين ما وقف أحمد فجأه..يبا يطلع مر من عدالي..وانا بعدني اهتز من الضحك..مسكني أحمد من لحيتيه...
أحمد: سلامات لطيفه..و ثاني مره اتحذري..ما تهونين عليه اشوفج محرقه ولا صايبنج باس...
++و طلع عقب ما خلاني في ذهول..مثل الخبله في نص الحجره..حايره بين اني اضحك..ولا اصيح..عشنا شهر يا أحمد..شهر كامل كل واحد ما يعرف عن الثاني اي شي..و كل شي كان بخير..ليش الحين..!!! ليش مصّر انك تحيي حبك في قلبي..ليش..ليش...هونها عليه يا احمد..هون فراقك عليه..ارجوك؟؟!!!
++ عدن كم يوم على خير..رد فيها أحمد لطبيعته..كل واحد يتجاهل الثاني..اما الباقي فما شالله علينا كل واحد ايمثل احسن عن الثاني جدام الاهل..ومع قرب الموسم الدراسي اليديد..بدينا نطلع و انسير دبي و الشارجه..عشان يشترن البنات ملابس للسمستر اليديد..خاصه انه ضبابه اول سنه لها فالكليه..أما أنا مب محتايه اسير اشتري شي يديد خاصه انه معظم ثايبي يديده ما لبستهن..بس حبيت اغير جو و اطلع مع البنات..التواصل بيني و بين احمد كان عن طريق الموبايل..فإذا كنت اريد اسير مكان مع البنات اطرشله مسج استأذن منه و هو ايرد عليه بالموافقه..في مره من المرات كنا رادين من دبي..اول ما وصلت لقيت احمد و سيف محتشرين فالصاله..دخلت و سملت و دشيت على طول الغرفه اخذ شور..و انا طالعه بتعشا..سمعت أحمد و هو ايكلم سيف..
أحمد: سيفووووه...شوه تباني اسوي؟؟!! خلاص هالتلفزيون مايشتغل..باجر ان شالله بنشوفه فالصاله..تحت..
سيف: لا لا لا ....مااااااريد...أريد اشوفه اليوم..عمي أحمد,,,
أحمد: سيف تراك ما تنعطا ويه...من نشيت و انته مستلمني...بويه سر عند امك خلها اتشغلك اياه
سيف: ماماه ما عندها دي في دي..
أحمد: انزين يالله شل الدي في دي عندكم يالله طلع ابا ارقد أنا قدها الساعه 11 و نص و انا من البارحه ما رقدت
سيف: اووهووووووو....
أحمد: اوووهووو ولا غيره...يالله يالله فارج...فارج..و سكر الباب و الليت..
سيف: كلكم ما تحبوووووني....ما حبكم..( و بدا سيف ايصيح)..ماماه ما تحبنيه باباه ما يحبنيه..و انته اليوم ما تحبنيه...ماباكم...اريد امووت..مابااااكم..
أحمد: يا من شراله من حلاله عللللله!!!!!!!! رووح باباه رووح خلني اوطي راسي..
سيف: انزين انروح انشوفه داخل تلفزيون خالوه لطيفه..
أحمد: شوووه؟؟!!! لا لا عيب...روح سيف..يالله روح..قلنالك باجر بنشوفه..
سيف: يالله يالله انروح...تلفزيون مالها كبيررررررررررررررررررر مثل السينما,..يالله عمي أحماد..
أحمد: يا هاذي ما سنت...انتي ما تيبك الا القوه...
++و فجأه انه أحمد طالع بالوزار و الفانيله..و شال سيف على جتفه و منزل راسه من ورا يعني نص الجسم من ورا و الريول من جدام..و سيف فطسان من الضحك..
لطيفه: شوه بلاكم؟؟!!
أحمد: قطو متشرد...بنرده عند اهله...خل امك اتسدك عندها بنات ولا غيره...
سيف: خالووووه لطيفه....ساااعديني...ساعدينييي...ابطاااال الديجيتال...اصدقائي انهووو الوحش...اريد المساعده..هههههههه...خالوه نبا انشوف الدي في دي عندج..و عمي احماد يستحي ايدش حجرتج!!! يبا بس اينام اينام اينام..كله يناااام..
لطيفه: ليش التلفزيون اللي في حجرتك ما يشتغل..
أحمد: لا ناقع الساكت..
لطيفه: انزين تعالوا طالعوه فالحجره عندي..انا بسير اتعشا..
سيف: ههههههه....هيه خالووووه لطيفه شوووووكررررراااان
أحمد: يا بويه انته ما يخف نشاطك...من اصبحت و انته تراقص سر بويه ارقد انا ورايه دوام باجر..
لطيفه: تعال عن خاطره شغله الدي في دي في حجرتيه و برايه ايطالع..وانته برايك اذا بترقد المهم شغله له.
أحمد: لا لا ما عليج منه...وديه وديه عند امه..ما ينعطا ويه وااايد..اعرفه زين..
سييف: تستحــــــــــــــــــــــــــــــــــــي,,هيه هيه هيه...عمي احماد يستحي من العروسه مالته..
لطيفه: ما بيفججك شي من لسانه..الحجره مفتوحه..اذا بتشغلونه فيها على راحتكم..
++ و طلعت عنهم..رحت البلكونه اللي مفتوحه فالصاله اللي فوق,,و اتجمعنا كلنا انا و شمسه و فاطمه و ضبابه..و عمتيه بخيته..يلسنا نتعشا..و انسولف..رغم انه حر بس كان شوي مهب بارده..الين ما وصلت الساعه 12 و نص...
شمسه: يا بويه برايكن انا بسير اشوف البنيات..لطيفه وين سيف؟
لطيفه: سيف ايشوف الدي في دي في حجرتيه...
شمسه: يالفضايح..
لطيفه: لا لا ...أحيد احمد عنده..
شمسه: يا حافظ على ولديه صدق انه احمد ابوه.. وايد ماخذ راحته الشيخ..
بخيته: وايه بالستر...شوه بيستوي انزين..هاذا عمه..
فاطمه: امايه عاد سيف ما ينعطا ويه وااايد..لزقه..
شمسه: كله من احمد..وين ما يسير شله وياه..ألحين الصبي..ما يفارج..
ضبابه: عاد الريال عرس الحين..شلي ولدج اكيد يبا ييلس ويا حرمته..
لطيفه: لا لا عادي...برايج شمسه سيري عند بناتج..يوم بيخلص الفلم انا بييبه عندج..
++ سرت الغرفه..اول ما دشيت شفتهم..حاطين كل الكوشنات مال الصاله في حجرتيه..و منسدحين على الارض..و مبندين الليتات و مشغلين الاباجوره بس..و مندمجين على الاخير سيف و احمد..
دشيت شوي شوي..أتفاجئت أنه أحمد يالس ايتابع الفلم مع سيف..ما بغيت احرجهم..دخلت سيده الحمام..اتغسلت و طلعت..ماتكلمت..يلست على الشبريه اقرا مجله..والله العظيم اشوف الحروف كله ايدشن في بعض من الربكه..لاحظ أحمد وجودي..
أحمد: يالله يالله سيف يمكن خالوه لطيفه تبا ترقد..يالله باجر بنكمله..
سيف: لا لا عمي خلاص ما بقى شي...برايها خالوه لطيفه...
لطيفه: برايه برايه عادي اذا بتشوفونه...انا بسير عند البنات..أحيدها فطيم تباني شوي..
سيف: خالوه لطيفه تعالي شوفي معانا شريك تو وايد حلو..
لطيفه: و الله..
أحمد: عجيت هالفلم...وااايد حلو..
سيف: تعالي تعالي خالوه لطووف تعالي شوفيه معانا..تعالي عدالنا..
++ في هاللحظه طاحت عيني في عين أحمد..ارتبكت..قمت و يلست عدالهم على الارض..و اندمجنا فالفلم بسرعه..خليت سيف بيني و بين أحمد اللي كان منسدح على الكوشنات..ما حسيت بالوقت..ايخطف..و من شده التعب..لاني من الصبح اليوم وايعه و بعدين خط دبي..غفيت شوي..عدال سيف..ما حسيت عقب فتره الا بدق خفيف على الباب..فزيت بسرعه..لاني بالاساس ما كنت مرتاحه فالنوم..انتبهت انه سيف راقد و احمد بعد راقد..و الفلم مخلص..جيكت على الساعه شفتها الساعه وحده و نص..رحت و فجيت الباب..
شمسه: لطفين..فديت لا ترمسين...تراني قااااااااااافطه على الاخير...
لطيفه: ليش شميس..شي بلاج؟؟!!
شمسه: لا لا ...بس الشيخ اللي مفضحني وين؟؟!!!
لطيفه: سيف...؟؟؟ فديته رقد داخل...
شمسه و هي اتغكض عيونها: لا تقوليلي أحمد راقد بعد؟؟
لطيفه ألتفتت داخل بسرعه: هيه احمد راقد..
شمسه: ياااااا فضضضضضضضضضضضضضضضضيحتيه...فضايح فيكم...هالولد يباله هزبه محترمه
لطيفه: هههههه...بالعكس عادي..الصبي متعلق عمه..ما فيها شي..
شمسه: متعلق شي..و انه يلصق في عمه المعرس شي ثاني؟؟!! هاتيه هاتيه لطيفه بالله عليج بشله
لطيفه: هههههه...شمسه انتي اتعرفين بالاوضاع بيني و بين احمد يعني ما فيها شي لو بات سيف عندنا بالعكس ايخف التوتر بينا..
شمسه: لا حبوبه..هاذا ريلج..و انتي بعدكم معاريس..و الفرصه جدامكم..و هاذا ولديه انا بتصرف وياه..هاتيه لطيفه استحي ادش داخل
++ قمت و شليت سيف اللي كان حاط راسه على جتف أحمد..شوي شوي..بصراحه حبيت اتعمد الدفاشه..عشان ايقوم أحمد و ايسير يرقد في غرفته..بس أحمد في ساااابع نومه..شليت سيف و طلعت به برا
شمسه: هاتيه هاتيه عنج..انتي سيري عند ريلج..
لطيفه: و الله ما تشلينه انتي بعدج توج مربي..خليني انا بوديه..
رحت قسم شمسه و حطيت سيف على الشبريه..و يلست عند شمسه..شوي..
لطيفه: يمكن غثيتج و انتي تبين ترقدين؟
شمسه: انا ارقد هالوقت؟؟!!! لا حبوبه كل يوم سهاري الين الساعه ثلاث الصبح..
لطيفه: الله يعينج...ياختي احمد الحين راقد فالحجره شوه اسوي؟؟
شمسه: شوه اتسوين بعد؟؟!! سيري ارقدي عند ريلج..
لطيفه: شمسووووه..هاذا و انتي ادرى بالاوضاع اتقولين جيه..برايني و لو ابات عندج ولا اني ابات وياه في نفس الحجره..
شمسه: و الله انا ما عندي مانع..بدال الحجره عندي حجرتين..بس يا لطيفه..استغلي الفرصه..يمكن الله يبا يجمعكم..
لطيفه: ما باه..ماباه..ماباه...ابا الفكه منه..ما تحمل شيفته..
شمسه: لانج تحبينه...مب متحمله منه هالشي..
لطيفه: يا ربي شوه اسويه...لا لا انا متأكده انه سار يرقد في غرفته..ما بيرتاح فالرقده على الارض..و هو رواه باجر دوام..
شمسه: توكلي على الله...لطيفه..
لطيفه: لا لا عندي احساس انه سار يرقد في غرفته..يالله برايج تصبحين على خير
شمسه: و انتي من اهل الخير..
++ رحت صوب غرفتيه و انا نبضي واصل حلجي..ميته من الخوف..دشيت الصاله..وانا في كل خطوه اقول لا لازم اسير انام عند شمسه..يالله كيف بنام عندها لو حد شافني؟؟!! ما جازف..دشيت الحجره وانا مغمضه عيوني..ال ما فجيتهن..لقيته احمد بعده نايم على الارض..اتقربت منه شوي شوي..خلاص بوعيه و بخليه ايسير يرقد في حجرته ليش انا مكبره السالفه؟؟!!..اتقربت منه..وخيت عليه..وانا ميته..ميته..طاحت عيني على ويهه..شكله رااااقد..و تعبان على الاخير..اتأملت ملامحه..لاول مره قدرت عيني اتدور في ويهه..من دون لا أخاف انه ايصيدني..شفت حواجبه المقارين..من اكثر الاشياء اللي كنت احبها في أحمد..حواجبه..و الحاجب الايسر اللي كان مقسوم نصين..كنت دوم اقووول و امني نفسي..انه اذا كان أحمد من نصيبي..اول شي بسويه..أني ألمس حاجبه الايسر..و بالذات المكان المنشق فيه نصين..لانه ايذكرني..بحبي البرئ له..من دون احساس..لا شعور...مديت صعبي و لمست الحاجب..و حركت صبعي اتلمسه من بدايته لنهايه..بس فجأه
تحرك أحمد..و فج عيونه شوي شوي..في هاللحظه مت!!! تيبست..و لعنت نفسي الف مره لاني ما قدرت اتحكم في أعصابي.,.في لحظات حبست أنفاسي..و حسيت بعمريه خلاص اتجمدت من الخوف..بس الله ستر انه احمد ما انتبه..و رد ايكمل رقاده..حبيت اصصح الوضع..و انه لو كان بالفعل شافني و حسبيه..فأنا اريد اوهمه اني كنت اريد اوعيه...
لطيفه و بهمس: أحمد....أحمد..
ما شي رد...
يالله شوه اسوي الحين..شوه الحل...رديت ازقره في محاولات يائسه انه ايقوم..بس ما شي فايده..حطيت ايدي على جتفه و هزيته بخفه..ألين ما انتبه..
لطيفه: أحمد...احسلك اتنام في حجرتك..لان لان..يمكن ظهرك بعدين ايعورك من الرقاد على الارض..
++ كنت أعد الثواني..اللي مرت عليه جنها دهور..انتظر اي رد فعل من أحمد..لانه ما كان في وعيه..و كان دهمان..أول ما رفع عينه في عيني..سمعت ايقول كم كلمه بس ما فهمتها..بس استانست لانه قام الحمد لله..وقفت في اللحظه اللي وقف فيها..و انا اترياه يطلع من الحجره..بس..بس..ما طلع بالعكس..صوّب سيده صوب الشبريه اتحلف و رقد..يا سلاااااام...شوه الشيخ لا يكون الين الحين يتحرا هاذي حجرته!!! يالله الحين شوه اسوي..اسير اوعيه مره ثانيه؟؟!! اتقربت منه..برايه خله اوعيه و ايسير غرفته..بس شوه الفايده احمد تلحف و غطا جسمه كامل..لا حووووول..زادني قهر..اووووف..شوه هالوضع هاذا..دشيت الحمام و بدلت و لبست بجامتيه و انا عندي امل اني لو طلعت بلقاه طلع و راح غرفته..بس لا امل ولا غيره..خلاص الريال في سابع نوومه..و شكله بالفعل تعبان لانه امررره ما يحس بالازعاج اللي اسويه فالغرفه!!!
شليت مجله و طلعت برا فالصاله..لاني صدق صدق ما عرف شوه اسوي..يلست اجلبها و انا فيني رقاااااد..مسطله على الاخير..غفيت شوي على الكنبه..بس ما ارتحت..لا حول ولا قوه..بسير ارقد شوه اسوي يعني..اذا هو راقد فأكيد ما بيحس اني رقدت عداله..رحت الغرفه و أنا عيوني متلاصقات من النووم..طلعتلي لحاف من الكبت..و رقدت من الطرف اللي متعوده ارقد عليه..بعد الحمدلله انه مب راقد من صوبي..ثواني و ولا حسيت بللي حواليه..قمت علاساعه ست الصبح اريد ألحق على الصاله..اول ما فجيت عيوني..اوي شي اتبست لانه احداث 12 ساعه الاخيره طفت جدام عيوني..لا اراديا التفتت صوب الطرف اللي راقد فيه أحمد ما حصلته..لا و رتب الفراش من بعده..قعدت ربع ساعه فالفراش و انا اتأمل المكان اللي رقد فيه..معقوله حس بالذنب..فرتب الفراش عشان ما احس انه رقد عدالي..ولا ندمان..ولا شوه؟!! مكانه..ريحته..المخده اللي رقد عليها..شواهد كلها على الالم اللي فقلبي..غمضت عيوني و نزلت دمعه حاره ليش مادري؟؟!!
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~`
فاطمه: شوفي شوفي عبدالله الرميثي؟؟؟
شمسه: ألحين هاذا اللي حاشرات البنات الدنيا عليه؟؟!!
فاطمه: ماشالله عليه جمال..و صوت..
ضبابه: وع ما يعيبنيه وااايد فيه نعومه...
لطيفه : بدلن على نجوم...ابا اشوف غنيت حربي اليديده...
شمسه: منوه هاذا حربي بعد؟؟؟
فاطمه: اسمعوا انتو؟؟؟ ما تعرفينه؟؟؟
شمسه: و أنا شدراني..تراه هالقنوات ما يدانيهن عمير حاذفنهن من عنديه...
فاطمه: حليلح...
ضبابه: خيبه عيل لو ايي و ايشوفهن هنيه عندنا عادي يلعن خيرنا...
لطيفه: لا لا عاد مب لهدرجه عمير...
ضبابه: هاي هاي هاي..بعدج ما عرفتيه...لعن سابع خيري يوم عرف اني نعشت جدام سلطان فالعرس
لطيفه: لا و الله؟؟؟
ضبابه: هيه...و حلف عليه اني ما ظهر جدام سلطان...الا اذا بالصدفه و اخذ السلام و اسير..
لطيفه: خيبه؟؟!!! وايد عصبي عمير..
شمسه: حرام عليكن..عصبي هيه بس قلبه وااايد طيب
لطيفه: حليله و سلطان حااط في خاطره عليج يا ضبوب..ايقول ليش يوم ييت بوادعها ما ظهرتليه
ضبابه: ياووووويليييي عليه...شوه تبيني اسوي؟؟!!!
شمسه: ما بيرد سلطان من صلاله؟؟؟
لطيفه: ما دريبه احيده ايقول اليوم...و امايه متضيقه عليه..
شمسه: الله يهديها دووم حارقه اعصابها عليه..شوه سوت من الضغط؟
لطيفه: مساعه يايه من عندها..لا تخبرين..طايحه و من لحفه راسها...
ضبابه: سلامتها عمتيه من شوووه ارتفع الضغط عندها..؟؟
لطيفه: شدراني..و الله انها مره ما تروم اتفج عيونها..معصبه على حبيب القلب سلطان..
فاطمه: و شوه مسوي سلطان؟
لطيفه: تراه عليهم امتحانات تحديد مستوا فالكليه و الشيخ مسوي اكبر طااااااف..و كل يوم اترشاه ايي ما ايطيع
ضبابه: هيه و الله ورا باجر الامتحانات..
شمسه: و هيه الله يهديها ليش تحرق اعصابها بلاش على سلطان..من يرتفع الضغط عندها حتا العيشه ما تذوقها
لطيفه: الله يهديه..و الله انها قوة خذت الحبوب..و هو الله يهديه ايزيدها ايقولها امرره بحط الضو على السياره و بيي قبل الامتحانات..و هو من يقولها جيه احتشرت..
ضبابه: الله يهديه
و في هاللحظه حطوا اغنيه فاظل المزروعي لي ما يبانا من نباه في نجوم..
شمسه: لا اله الا الله يالفسق...شوه هالرقص هاذا؟؟!!!...الحمدلله انه ريلي حاذفنهن هالقنوات
فاطمه: عيل ما شفتي شي؟؟!!! هاذا هين!!!
ضبابه: لطفين...اتشوفين هاذي اللي عنده فالفيديو كليب اتشابهج؟؟!!
لطفين: اتهبي...الله يسقمها..
ضبابه: و الله و الله تاخذ شوي من ملامحج..مب صح شموس؟؟
شمسه: اي وحده؟؟
ضبابه: هاي هاي اللي لابسه تنوره كاروهات...
شمسه: هيه و الله تاخذ فرّه منج..
لطيفه: اتهبي هابها الله ..ما لقيتن الا هاي الشبهانه اتشبهني بها..و الله اني انا احلا عنها..
الكل: هههههههههههههه
لطيفه: ضبوب قومي قومي رقصي...
ضبابه: مافيني...
شمسه: قومي قومي خليني انغير جو..
ضبابه: عاد الله يسقمها هالغنيه ما ترقص..
فاطمه: قومي يالله بحطلج المسجل..
++ و شغلن المسجل و ارتبشنا وياه..و قامت ضبابه ترقص ما شالله عليها لابسه بس بجامه قطعتين و فاله شعرها لانه متسبحه و تباه ايجف..الله صلي على محمد صدق سبحان اللي خلق و كمل..يوم خلصت الاغنيه يت اغنيه سعيد السام.." أهواك انا"
ضبابه: أمووووووت عليها هالاغنيه...
فاطمه: و الله انا فيني هزه
شمسه: و الخيبه هزه ارضيه..
فاطمه: هههههههه...شلنيه الهوا
لطيفه: يالله عيل...
قامن فاطمه و ضبابه يرقصن..فلت فاطمه شعرها..و تمن ينعشن و ايبسن..
لطيفه: داون..داون...الله عللللللللللللللللللليكم....ورا ورا ورا...
شمسه: ياااااااااااااااااااااااابس...روووح...رووح..ضبوب.. .
و كانت الاغنيه : " أهواك يا قايد اريوم يا بو شعر ضافي و نشال..أنته القمر ما بين الننجوم..ياالغر يا مجمول لخصال.." و ضبابه أتأشر علي نفسها كأنها هيه المقصوده بالغنيه..
" و له رموش كنها سهوم..دعج اللواحظ موووت قتّال..ريجه عسل صافي يشفي المرض من كل الاعلال"
لطيفه: عاااشووووووو....يالله ضبوب و فطيم...رقصه يا مودي...يالله عن خاطريه رقصه يا مودي
شمسه: شوه هاي بعد؟
لطيفه: هاي رقصه عراقيه في أغنيه يا مودي..
++و يت ضبابه جدام لطيفه و تمت أتأشر على لطيفه وهي اتغني.." بو ثنايا حص منظوم..و من الجواهر نوع و اشكال..أذا تبسم عطر مشموم..شوفته تخوز ضيقه البال..بو خصر متميز و مقسوم..و خد وره كالبدر شعال..أموت في حبه و مغروم..و أشفق عليه و دايم أسال" و هي اتأشر على قلبه..
لطيفه: منو؟؟؟ منو.؟؟؟ منوه اللي تشفقين عليه؟ و دايم تسألين؟؟
ضبابه و هي أتأشرعلى قلبهاو تهمس: س-ل-ط-ان...
لطيفه: عااااااااااااااااشت بنت سيف...ألحين بنسويله سلطان..بشوفه وين وصل...
شمسه: شوه مايرد عليج؟؟
لطيفه: لا مغلق...بس المفروض انهم وصلوا ....
شمسه: يمكن الشبكه مشغوله..
لطيفه : يمكن..
++ و ارتبشنا مع البنات و السوالف..و سارت شمسه تييب بناتها التوم..و ما خلينا اغنيه ما علقنا عليها ألين ما متنا من الضحك..عقب شوي سمعنا دق على الباب..
شمسه: منوه اللي يدق؟؟
ضبابه: مادري بس جني سمعت صوت عمير؟؟
شمسه: لا شوه عمير..اليوم الثلاثا ما بينزل..
فاطمه: قومي قومي غيري القناه لا يكون عمير و يعقرنا بعد..وانا بسير اشوف منوه اللي يدق..
++ و بالفعل كان عمير اللي يدق..
فاطمه: لطيفه...عمير بيدش اهنيه
لطيفه: لا لا الله يخليج انا لابسه تنوره و قميص و متزرزره ماروم اطلع جدامه..
فاطمه: هيه بس ما رمت اقوله شكله الدخان بيظهر من ذنيه..أخاف ايقول شوه كنتن اتسون قافلات..سيري لبستي عباتي
لطيفه: ما عليه..
++ رحت و لبست عباه فطيم و يلست على طرف..دخل عمير و هو بالفعل كان شكله دااق العداد عنده..ما تكلمنا..
عمير: شوه كنتن اتسون؟؟
ضبابه: ماشي..
عمير: عيل ليش فاله شعرج؟
ضبابه: ماشي كنت متسبحه و اباه ايجف
عمير: و التجفيف ما يستوي الا بالرقص؟؟!!!
فاطمه: ما رقصنا منوه ايقولك؟
عمير: سيف ايقولي..انكن اتراقصن..في خاطريه اعرف ليش يوم يجمعن البنات لاااااازم يرقصن..بتموتن لو ما رقصتن؟؟!!!
شمسه: برايهن انخطف الوقت مليله..
عمير: وين شماني عيل؟
شمسه: شماني راقده وعندها البشكاره..و مهايه اتعرفها من طاحت وهيه اتصيح لازم حد ايتم ايهزبها يبتها هنيه عندنا..
++ في هاللحظه قام عمير ويلس عدال حرمته على الشبريه..و شل مهايه و حطها في حضنه..و حط ايده الثانيه على جتف شمسه...
عمير: رمستي امج اليوم؟
شمسه: لا..بس الضحى لطيفه يايه من عندها..
عمير : شوه ريتيها لطيفه؟
لطيفه: الحمدلله بس شوي مرتفع الضغط عندها و تعبانه...
عمير: هيه...شمسه ...ما رمستنه سلطان اليوم؟
شمسه: لا بس لطيفه من الصبح اتسويله و تلقاه مغلق..ليش؟
عمير: لا ماشي بس اتخبر...
شمسه: عمير...و رفجه..اتقولي شي مستوي..؟؟؟؟؟؟ عمير...عمير....قولي قولي حد صابه باس..ابويه شي بلاه؟
عمير: لا لا ماشي..كلهم بخيرو سهاله..بس...
شمسه: بس شوه؟؟!!!
عمير: ماشي...شمسه مسكي اعصابج..انتي انسانه مومنه..بس سلطان سوا حادث...
شمسه: شوووووووووووو
لطيفه: عمير...عمير,,,,منوووووه...منوووووه؟؟؟
عمير: هدن اعصابكن يا بنات الحلال...قولن لا اله الا الله...ما شي مستوي..سلطان سوا حادث على درب بهلا..ووو....

 
 

 

عرض البوم صور بريق الماس   رد مع اقتباس
قديم 11-07-07, 10:04 PM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 14122
المشاركات: 1,463
الجنس أنثى
معدل التقييم: بريق الماس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بريق الماس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بريق الماس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


""" الجزء العشرون"""


ليت لي قلب خلي ما عرف فرقا الوليف لا عليه ولا علي لا ربيع و لا خريف

الوضع فالبيت كان مب طبيعي على الاخير..هدوء..سكون..حزن..و غصه على روح سلطان اللي تأرجح بين الحياه و الموت..
أحمد: السلام عليكم..
فاطمه: و عليكم السلام و رحمة الله..هاه أحمد بشر؟؟؟ شوه حال سلطان ألحين؟؟
دش أحمد الصاله و يلس بتعب على الكرسي: مادري شوه أقولج...ماقدر اقولج بيعيش..و ما قدر اقولج بيغيب..انتي شوه موعنج ألين ألحين؟؟؟
فاطمه: شوه تبانا انسوي؟؟!! تونا يايين من بيت خالي...
أحمد: شوه سوت خالتيه عفرا؟؟!!
فاطمه: شوه اقولك؟؟!!! وااااايد وايد تعبانه...المشكله انها ماتصيح..ما تقول شي..ملحفه ويهها و ساكته
أحمد: منوه قالها؟
فاطمه: سرنالها انا و عمير و شمسه و أمايه..جنها كانت حاسه..أول ما قلنالها تمت اتقول : فديتك يا بومييد...بتغيب عني يا سلطان..مادري بصراحه مادري..
أحمد: لا حول ولا قوة الا بالله
فاطمه: منوه اتحيد عنده؟
أحمد: امرره لا تخبرين الطواري متروسه من الشباب..
فاطمه: منوه خبرهم؟
أحمد: تراهم خمس سيارات اللي مروحين صلاله..من غير اللي خبروهم اهنيه...و أحيد عمير و خليفه و سعيد اهناك..
فاطمه: و خالي حمد؟؟
أحمد: توني يايبنه ويايه...و الله العظيم قلبي معورني عليه...اول مره أشوف خالي جيه متأثر..يالس جدام باب العنايه..و لو اتشوفينه..حاط راسه بين ايديه..و يدعي..
فاطمه: الله يخليلهم ولدهم و يعتقه لهم..و نحن اهنيه ضبابه اخس و اخسين..
أحمد: لا و الله؟؟
فاطمه: و الله العظيم طاحت علينا..و شليناها يالله يالله انا و لطيفه ألين الحجره...
أحمد: يا هي نشبه!!! و ألحين هيه وين؟
فاطمه: فالحجره قافله على عمرها و اتصيح...
أحمد: هاي ارووحها مصيبه..بسير اشوفها..و انتي سيري ارقدي..
فاطمه: لا لا أحمد خلها في حالها..كل ما تشوف حد اتزيد حالها..روح شوف حرمتك انته شوه حالها..
أحمد: تعبانه وايد؟؟
فاطمه: ما بتصدق لو أقولك ما عرف..أمرره ما صاحت..ما قالت ولا كلمه..بالعكس كانت اعصابها وايد بارده..
أحمد: الحمدلله...توقعتها انها وايد تعبانه..طول الدرب و انا افكر بها..حتا ما بغيت أسالج عنها لا تصدمينيه..
فاطمه: بالعكس أحمد..الانسان اللي يكتم هو المصيبه..هاذيلا صاحن و فرغن اللي في صدورهن..لكن لطيفه تكتم تكتم الين ما تنفجر..
أحمد: فاطمه سيري كلميها..شوفي شوه فيها..أنتي أقرب لها..
فاطمه: من الصبح و أنا عندها ما نطقت بكلمه..طايحه فوق الشبريه ولاويه على المخده و ساكته..
أحمد: بخليها و باجر إن شالله بشوفها..ما أريدها اتأثر لو خبرتها عن خوها...
فاطمه: على راحتك...بس صدقني حالتها وايد صعبه..
أحمد و هو ايحط راسه بين ايديه: يالله شوه هالمصيبه!!!! سلطان!!! سلطااااااااااااااان!!! اتصدقين ما تخيل انه بيموت؟؟!!!
فاطمه: أحمد حرام عليك لا تقول جيه لا اتفاول!!!!
أحمد: مب يالس اتفاول انا؟؟!!! بس هاذا كلام الدكتور!!! اذا طلع من الغيبوبه معجزه!!
فاطمه: يا ربي يالله انك تشفيه...شوه نسبه الشفاء؟
أحمد: مادري..ريله شوي محروقه..بس انه يطلع من الغيبوبه؟؟؟ مادري الدكتور ما يطمن..ايقول انتو ادعوا و الباقي على الله..
فاطمه: لهدرجه!!!! عنبوه شوه هالحادث اللي نفدهم؟؟!!!
أحمد: ظاهرين مسرعين الله يهديهم..ظهرتلهم ناقه دعموها و انجلبوا..و الله انه واحد من ربعهم ايصيح صياح..ما يروم يرمس..ادور على باله السياره و هيه تتجلب جدامهم..
فاطمه و دموعها تنزل: لا حول ولا قوه الا بالله...شوه هالحاله هاي..ماشي بيت فالامارات ما فقد شاب بسبة حااادث...شوه هاذا ما يفهمون..عنبوه من تطلعون من البيت و نحن انحاتيكم الين ما تردون..
أحمد:شوه انسوي عاد هاذا مقدر ومكتوب...فاطمه سيري داخل..شوفي بنات شمسه..
فاطمه: الله كريم..ان اشا الله بسير اشوفهن و انته سر شوف حرمتك...الله يصبرهن على ما صابهن

+++ طلعت فوق..و أنا أسحب ريولي..شوه هاذا اللي صار؟؟ حلم ولا حقيقه..يالله اول ما ياني الخبر ماقساه..مارمت اصدق..اتصل بي خليفه وهو ما يروم يتكلم كلمتين..حسيتبه ضايع..مبخوص..و العبره خانقتنه..كلماته المخنوقه..صوته..يالله مشين خبر الحادث..اتصلبي خليفه و هو ما يعرف ايخبر منوه..ولا شوه يسوي..ولا كيف يتصرف..ما يعرف اذا سلطان حي ولا ميت..و انه في مستشفا توام و يتريا الاسعاف توصل..رغم إني كنت فالدوام..الا اني استأذنت و طلعت ولا حسيت بالدرب,,ألين ما وصلت الطواري..و أنا اشوف الدنيا كلها تدور..الشباب ربع سلطان كانوا كلهم فالحوادث مادري كيف عرفوا..اول ما دشيت انها الاسعاف واصله..منظر..منظر..يالله يا كآبته..أول ما فتح باب الاسعاف..و نزلوا الجثه..طاحت عيني على خليفه و هو ايغمض بعيونه و ايحط ايديه عليهن..حسيت جنه حد طعني..و ايديه اتشللن..لكن بعد لحظات طلعوا سلطان على السرير الثاني..و انه الجثه كانت لربيع سلطان اللي كان راكب وياه.. ما توقعت اشوف سلطان بهاذاك المنظر..طايح..لا حياه..لا نفس..جامد..مندون روح..روح سلطان..الشاب..التصديق هاذيج اللحظه الاحساس الوحيد اللي ما قدرت اسيطر عليه..
دشيت الصاله..و انا في كل خطوه ايزيد ألميه..و يتشوش مخيه..ألحين شوه حال لطيفه؟؟!! شوه مسويه؟؟!! من بد كل الناس..في هاذيج اللحظه فالطواري..كنت احاتيها هي لا غير..ليش مادري..ما بغيت لحظه حزن تكدر خاطرها..فما بالكم بخوها..لا لا لطيفه انسانه قويه..و عندها الاراده انها تتخطا هالموقف..و مثل ما قالت فاطمه..انها الوحيده اللي كانت أعصابها بارده..أكيد تأثرت..بس أكيد بعد مب محتاجه وقفتيه وياها..منوه أنا عشان اواسيها و اخفف عنها..!!!
دشيت حجرتيه بسرعه..اتسبحت..و حطيت راسي على المخده..كل ما غمض عيني..يتراوالي طيفها..و هيه اتصيح على سلطان..دموعها لو فالخيال اتعذبني..آآآآآآآه...معقوله الحين اتصيح؟؟ مصدومه؟؟ تعبانه؟؟..و الله العظيم احس اني ماروم اسيطر على رغبتيه في أني اسير غرفتها و اشوفها..لو شوفه..لو نظره..بس على طول يباغتني شعور أنها ما تباني ولو في أضعف حالاتها..ما تبا مني لا مواساه..لا وقفه..ولا حتا شفقه..لطيفه انسانه يوم تكون مجروحه ردات فعلها اتكون وايد سلبيه..وانا بصراحه بصراحه ما بتحمل انها تجرحني بأي رد فعل..لأنه فالفتره الاخيره..كل ما شوفها..أحس بإنجذاب غريب صوبها..إنجذاب أقوا مني و من أحساسيه..و أخاف انه بردة فعلها هالاحساس ايموت..وأنا بصراحه ماريده يموت..أريده يكبر ويكبر..ألين ما ألقا حل للي نحنا فيه!!!
أووووف من هالحاله..حطيت المخده على راسي و اتلحفت..اتجلبت و اتجلبت بس ما طاع جفني يغفي..لأني مقهور من خيانه قلبي..يا جماعه الخير قلبي عندها..و يباها..و كل دقيقه اتمر اسمع صوت يزيد في حنايا يوووفي..رووح شوفها..لانها محتاجتنك..محتاجتنك يا أحمد..و اذا وقفت معاها يمكن تحبني..محتاجتني؟؟!!!! قمت و عقيت اللحاف بغيض..رحت التسريحه و مسكت المشط سحيت شعريه بقو..كل هاذا الغيض لسبب واحد..بالمختصر المفيد مب هيه اللي محتاجتني ألا انا اللي بموت من الحاجه لها !!!!!
طلعت شوي شوي..و انا كل شوي..أقول في نفسي وين أبا؟؟ و ليش ساير؟؟ و اقول خلاص خلاص ارد الغرفه أحسن..و بعدين أقول لا لا ..أستغل الفرصه..فرصتك يا أحمد أنك تتقرب منها..المنفذ لقلب اي انسان وقفتك وياه في اصعب حالاته..ما حصلت نفسي الا و انا فاج الباب و داش الغرفه..الاضاءه ضعيفه..و الهدوء ايلف المكان..زاد التوتر..توقعت ألقاها مسويه مناحه..و منهاره..و بالتالي بتسهل المهمه عليه..لكني لقيتها طايحه..لاويه على المخده و مغمضه عيونها..اتقربت منها شوي شوي..لانها احتمال اتكون راقده..نزلت شوي شوي من دون لا أيلس على الشبريه عشان ما أغثها..بس لاحظت أنه عيونها تنزل الدموع منها سكايب..ما توقف..في هاللحظه..عرفت انها مب راقده..
و حسيت بشعوووورر خايس..لاول مره أحس بنفسي ضعيف جدام إنسانه.. خنقتني العبره..و حسيت بألم قوي قوي..ايلفني من كل صوب..يالله يا لطيفه..شوه كنت بسوي؟؟!! كنت برقد و بخليج اتعذبين..كنت برقد و بتغفي عيني و انتي اهنيه عينج ما ذاقت الراحه..برقد ولا ادري انه الشخص اللي وجوده في قلبي و حياتي و تفكيري بيموت من أحزانه و أنا كنت اشاور عمريه بين اني ايي و اواسيه أو اني انام؟؟!!!!
قمت و يلست عدالها على الشبريه..في هاللحظه غمضت عيونها بقو..و زادت دموعها..بس من دون صوت..عرفت انها ما تبا تصيح جدامي..يالله يا لطيفه شوه سويت؟؟!! بنيت حواجز بيني و بينج...و أصبح كل شي بينا..يباله ترتيب من أول و يديد..مديت إيدي..و حطيتها على خدها و مسحت دموعها..ألين فزّت لطيفه و يلست و اتساندت على ظهر الشبريه..و مدت أيدها تاخذ كلينكس..كل هاذا و لا حطت عينها في عيني!!!
أحمد: لطيفه...
ما شي رد..
أحمد: يا لطيفه هاذا مكتوب...
في لحظه..رفعت لطيفه عيونها صوبي..يالله مكثر العذاب اللي يظهر منهن..ما عرفت شوه أقول..ما عرفت كيف اتصرف في هاذيج اللحظه؟؟!!
لطيفه و بهدوء: س..سلطان..ماااات...سلطان مااات..صح؟؟ أحمد...أحمد...ماااات سلطان...مااات بومييد...رووّح الغالي؟؟!!! (و هي تصفق ايديها ببعض)ما بيرد...؟؟ قولي أحمد..( و علا صوت لطيفه في هاللحظه)..أحمد..مااات...مااات بومييد...روّووح..ياااااااااااللله......يااااااالله يا سلطان...و انفجرت لطيفه في صياح هستيري..و حطت ايديها على ويهها اتغطيه...
أحمد: لا يا لطيفه...لاتفاولين على الريال؟؟!!! الله يهديج أنتي قولي لا اله الا الله....
لطيفه: ما...ما...ما بط.,..بطيح عيني عليه مره ثانيه!!!!!! وااااااااايه فدددددددي....فديتك...يا...سلط,,سل..

+++ يالله يالله...بشوه حسيت هاذيج اللحظه..لطيفه منهاره..منهاره..جدامي و انا ايديني تمنعي من اني امدهن عليها و اخذها بحضني و اهديها!!! ليش يا أحمد..ليش..لا تخليها هاي لطيفه...ما تعرف منوه لطيفه؟؟؟ لطيفه أغلى انسان سكن قلبك!!! قمت بسرعه و يلست عدال لطيفه و ضميتها لصدريه..و حطيت ايدي الثانيه ورا راسها..أسنده و اهديها..طز اللي فيها فيها!!!
لطيفه: لا .....لااااااا....لاااا...ماباااا...أح....أحمد....أ حممممممد....الله الله...يخليك...لا تق,,تقولي...لا تقولي..ما...ما,..مامات...صح؟؟؟قووووولي...قووووولي. ...أحم...سل...سلطان..مامات...أحححححبه....اخخ..أخوي ه مامات,...لا.,يا ,,أحمد لا!!!!
+++ عذبتني بكلامها...عذبتني بدموعها..عذبتني بضعفها..ما بغيت اشوفها بهالحاله..لطيفه..لطيفه..آآآه يا لطيفه...آآآه...ضميتها أكثر..و أكثر..ضغطت عليها بكل قوتيه..عشان اتحس و تقوم من الحاله اللي هيه فيها..حطيت خدي على خدها..عشان اقرب ثميه من أذنها..
أحمد: لطيفه...لطـــــــــــــيفه...قولي لا اله الا الله...قولي تشاهدي يا لطيفه اذكري الله...
لطيفه:لا....لا.....لا....بس شهقات لطيفه و دموعها ما وقفت!!!
أحمد: لطيفه...تسمعيني...قولي لا إلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــه الا الله....
لطيفه: لا...لا اله....لا اله ....الا....الله....
+++ مسكت ويهها بين ايديني...يا ربي كيف ويهها محمر و متعفس...يبت الكلينكس و مسحت دموعها..ألين ما وقفن..بس شهقاتها ما وقفت..شهقات قويه..اتهزها..جسمها الصغير كان يهتز جدامي..
أحمد: لطيفه سمعيني زين....أخوج بخير و ما فيه شي...
لطيفه و هي اتهز راسها: لا لا ....لاتجذب عليه....لا.....أحمد...أحمد...( و بين كل كلمه و كلمه شهقه)
أحمد: لطيفه هدي اعصابج...انتي انسانه مومنه...و عارفه ربج..شوه هالكلام..المفروض تدعين لخوج بالشفا و انه الله يعتقه لامج؟؟!!!
لطيفه: أأأأ....أن...ب...ل....
أحمد: لطيفه ما فهملج شوه اتقولين..شربي شويه ماي...خلاص...إهدي شوي...خلاص...اذكري الله
لطيفه: لا اله الا الله محمد رسول الله
أحمد: هيه جيه أباج..اذا انتن ما مسكتن اعصابكن...منوه بيوقف مع امج؟؟!! يا لطيفه اذكري الله و انتي انسانه دارسه و متعلمه و اتعرفين شوه القدر..هاذا حادث و انكتب لسلطان...منوه بيرده..انا؟؟..انتي؟؟..حد يروم ايرده؟؟
لطيفه : لا...لا...بس بس ما صدق..أحمد..و الله ...و الله و ربي في سماه.؟؟؟ سلطان حي؟؟
أحمد: و الله و ربي في سماه...اني حي..بس اتعرفين الحادث مب هين..منجلبين و السياره منطحنه عالاخير..و قولي الحمدلله انه عاش و تملكن..شوه بقول عن ولد غبيشه..وشوه حالت أمه؟؟؟ يا لطيفه الحاله اللي انتو فيها اهوون بواااااااااااااااااااااايد عن حالتهم الله يشوفلهم شوفه!!!!
لطيفه: سالمين؟؟؟؟ سالمين ولد غبيشه اللي كان ويا سلطان يوم استوا الحادث؟؟؟!!!
أحمد: هيه...أنا لله و انا اليه راجعون..دعمت الناقه فالسياره من صوب سالمين..تعفصت..و انجلبت..نطر سلطان من الدريشه..اما سالمين حليله ما رام يظهر..قفلت السياره عليه..و الله ما كتبله عمر!!! شفتي..اللي يشوف مصايب الناس اتهون عليه مصيبته!!!!!
لطيفه و دموعها مخرسه ويهها: لا حول ولا قوه الا بالله..لا حول ولا قوه الا بالله...
أحمد : قولي صبر جميل و الله المستعان...الله ياجرهم في مصيبتهم و يخلفلهم احسن عنها..
لطيفه: آمين...آمين..سلطان شوه حاله؟؟؟ شوه وضعه....؟؟؟
أحمد: شوفي لطيفه..انا ما بغبي عليج شي..بس اباج تمسكين عمرج..لانه امكن محتاجتنكن..و نباكن توقفن وياها..و سعيد قال اللي بتسير البيت و بتصيح جدامها لا تسير احسلها..
لطيفه: انزين...
أحمد: سلطان في غيبوبه...من يابوه الين الحين...و الدكتور ايقول اذا ما ظهر منها خلال اربع و عشرين ساعه..إحتمال كبير..انه ما يقاوم..أدعله يا لطيفه هالوقت سلطان محتاج لدعاكن اكثر من نشيجكن و بغيمكن!!
لطيفه: و الله؟؟؟ يا رب يارب يا رافع السما بغير عمد..يا رب تشفيه..يا رب تخليه لهله!!! غير الغيبوبه متعور وايد؟؟
أحمد: لا لا لا ....سبحان الله غير الحرق الصغير اللي في ريله تحت المدور ماشي...امرررره ماشي ولا كسور..ولا صدمات ولا شي..غير رضه صغيره عند الظهر من تحت!! بس..و الله و الله لو تشوفينه..اتقولين انسان عادي و راقد...
لطيفه: في ذمتك يا أحمد؟؟ّ!!!
أحمد: في ذمتيه...الدكتور ايقول حتا الحرق بالنسبه للغيبوبه ماله اهميه..اذا طلع من الغيبوبه و هو بخيرو سهاله..يمكن انحوله مستشفا خليفه لانه هناك جراح تجميل امررره بيخلي الحرق جنه ما صار ولا استوا!!!
لطيفه: آآآآآه...يا أحمد...ماعرف ماعرف شوه اسوي؟؟
أحمد: لطيفه...قومي غسلي ويهج..و صليلج ركعتين..ادعي لخوج..و قريلج قرآن خلي روحج تهدا شوي..و اباج من باجر الصبح..تسيرين صوب امج..يلسي وياها و طمنيها هيه تسمع منج انتي وااايد..و بخطف عليكن انا عالساعه تسع و نص وبنسير المستشفا..ادريبا لازم بتسير اتشوف ولدها..و اباكن انت توقفن وياها..
لطيفه: إن شالله...
أحمد: خلاص...
لطيفه: خلاص...ولا اراديا...ضمت لطيفه احمد على السريع و هي تردد..يزاك الله خير...يزاك الله ألف خير..

+++ طلعت من الغرفه..طلعت و ليتني ما طلعت..ما حسيت بأنه لطيفه قريبه مني كثر هاللحظه..عمري ما حسيت انه لطيفه محتاجتني كثر هاللحظه..متقبلتني..تباني؟؟!!! أعترف اني انا الغلطان..انا اللي بعدتها عني من الاساس..انا اللي ما بغيت قربها و حبها..بس لكل شي سبب.. و انا ما بغيتها قربها مني لانها ما تباني..بس فجأه دار على بالي..لو هي تبا حد ثاني..لو في بالها حد غيري..معقوله بتحبني كل هالحب؟؟!! كل يوم أتأكد انه لطيفه بعدها تحبنيه صح ولا لا ؟؟...أأأخ يا راسي..شوه هالافكار مب وقتها..اوطي راسي أحسلي ألحين..لا ألعن الساعه اللي فكرت فيها ارد للطيفه...دخلت سكرت الليت ووطيت راسي..على أخر الليل..حسيت بشي مب طبيعي..جافاني النوم فجأه..أول ما فجيت عيوني..شفت طيف اسود يتحرك فالغرفه..لا لا شكلي الا دهمان..أرد أرقد أحسلي..ورايه ألف شغله و شغله باجر..أول ما لفيت الصوب الثاني..حسيتبه هالطيف مرتبك..خايف..و متوتر..لطيفه..في حجرتيه أنا!!!!!..شوه بلاها؟؟ بغيت أسألها..و في نفس الوقت ما حبيت أحرجها..خليت عمري راقد..و انا يالس اراقبها..شفتها..اتدور و اتدور..و شهقاتها اللي تحاول تكتمها..أكيد لطيفه ما رامت ترقد!!!
أحمد و بهدوء: لطيفه..
ما شي رد...
أحمد: شي ايعورج؟؟
لطيفه و بهمس: لا......و شفتها بتطلع من الحجره..
أحمد: لطيفه...لا تطلعين...
لطيفه و العبره خانقتنها: ليش؟؟
أحمد:مادري ليش..ليش ما رقدتي ألين ألحين؟
لطيفه:مادري...أحمد..فيني خوووف..و مترووعه..ماروم..ماروم...( و صاحت لطيفه)
أحمد: تعوذي من بليس..هاذا الشيطان...
لطيفه: عوذ بالله من الشيطان..تتراوالي اشياء..امررره ماروم ارقد..من تغفي عيني اسمع ضحكه سلطان في ذنيه..و الله ماروم...أحمد..بيّن..بيّن...
أحمد: لطيفه تعالي...
++شفتها حايره..رغم انه ظلام..حسيتبها مرتبكه..تشاور عمرها بين انها تسمع رايي..او انها تطلع بهدوء و تواجه خوفها بروحها..
أحمد: لطيفه ما باكلج انا...و ما أعتقد أنه حد له بارض على شي الحين..
قامت لطيفه يلست على الشبريه من الطرف الثاني..
أحمد: أدري انج متأثره...هاذا اخوج و ماحد ايلومج على اللي انتي فيه..طول عماركن اتشوفنه جدامكن..و اللي صارله مب هيّن لا علينا ولا عليكن...
لطيفه:صح..
أحمد: هالخوف ما بيخوز عنج ألين ما تسيرين باجر و اتشوفينه..حطي الرحمن في قلبج..و ارقدي..ما بييج شي دامنج عندي..
لطيفه: لا....مادري...هالكوابيس بتخبلبي..بيّن..
أحمد: ارقدي لطيفه...ارقدي أهنيه...(و بصعوبه طلعت مني)..عندي!!!!و ان شالله ما بيتشوفين شي..

+++ شفتها و هي متردده..أعرف انها مب متوقعه رد الفعل هاذا مني انا..بس ما اعتقد انه حالتها تسمح اني اخليها تسير و ترقد بروحها..أنسدحت على الشبريه..و هي اتصيح و تشاهق..سكت عنها ما قلت شي..خليتها اتفرغ اللي في صدرها..لحفتها..و ضميتها من فوق الفراش..عشان ما تخاف مني..ولا تخاف من اي شي ثاني..و يتبين لها انه نيتيه صافيه من صوبها..عقب فتره خفت شهقاتها و انتضم نفسها و رقدت..في هاللحظه حسيت برااااحه..ما عرف شوه سببها..المهم انه كل شي عدا على خير لفيت الصوب الثاني و رقدت..
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
++ نشيت الصبح على الساعه تسع الصبح..تجلبت و تجلبت و انا أحس براسي بينفجر من الصداع..شوي شوي و بديت استوعب وين انا؟؟ هاي حجرة أحمد..و بدت ألاحداث البارحيه ترجه لذاكرتيه شوي شوي..قمت و حطيت ايديني على ويههي وانا أغمض عيوني بقو...كيف رقدت عند أحمد؟؟!! يالله شوه سويت؟؟!! أكيد حطيته في موقف محرج..كرهت نفسي في هاذيج اللحظه..يا لطيفه الف مره قالج الريال انه ما يباج..و اللي بينج و بينه لازم ما يتخطا حدود معينه..ياربي ياربي..ما يحط أحمد في باله أفكار اني انا كنت متعمده..لا ياربي..ألتفتت الصوب الثاني..ما حصلته..الحمدلله..معناها داوم..يا ربي شوه شعوره يوم رقدت أهنيه؟؟!! شوه شعوره يوم قام و لقاني عداله؟؟ أأأخ يا ربي...قمت و سرت صوب التسريحه..شفت ويهي..و شفت انعكاس اثاث حجره أحمد على المنظره..يعني كل شي ما كان حلم..حقيقه..واقع؟؟!! آآآآه...شوه هالحاله..كل ما بغيت أنساه ينغرس في قلبي أكثر..كل ما بغيت أكرهه..حبه في قلبي يكبر..لمحت أنه المشط طايح على الارض..شليته و فتحت السده بحطها فيه..لمحت شي غريب..شوه هاذا؟؟!! مديت إيدي و مسكته..كانت كلينكسه و فيها خصله شعر..مستحيل شعر ريال لانه طويل شوي؟؟!!! و شوي شوي عرفت انه شعريه اللي قصيناه ليلة العرس يوم كنا في دبي..شوه يباه أحمد؟؟ و ليش محتفظ به؟؟!! معقوله أحمد ايحس بشي صوبي؟؟ معقوله ماهان عليه ايعق شعريه اللي ماله اي قيمه فالزباله؟؟ لا لا يا لطيفه بس من هالتخربيط..أحمد إنسان كبير على السوالف..و ما عتقد انه بيحتفظ بشي ايخصنيه مهما كانت قيمته و هو كان مخطط و حاط في باله انه ما يباني من البدايه!!! سمعت صوت الموبايل ايرن من بعيد..ركضت اشوفه..لا يكون شي صاير بعد...لمحت رقم أحمد على الشاشه؟؟!!! شوه أسوي ألحين؟؟ أرد عليه؟؟ أطنشه؟؟ولا شوه؟؟ و الله العظيم مالي ويه جدامه...برايه بقوله ما سمعته يوم صاح..دشيت الحمام..اتسبحت..نشفت شعريه بدلت ثيابي و طلعت..
سمعت دق قوي على باب الغرفه..ياربي شوه صاير..كفايه..ماروم اتحمل صدمات أكثر عن جيه..بمووت..لا يكون سلطان صار له شي؟؟!!! تيبست مكاني و انا احس بريولي اتشللن..اريد اوصل لباب الحجره بس مب قادره..معقوله سلطان...؟؟؟؟ لا لا لا يا ربي...لا يارب لا..يلست على الأرض من الصدمه..و الوساوس اترن في مخيه..ما قدرت ما قدرت اسوي اي شي..خلاص تيبست..عقب شوي سمعت صوت أحمد من بعيد..
أحمد: لطيفه....لطيفه......لطيفه....




ما قدرت أرد عليه..ما قدرت...
أحمد: لطيفه...فجي الباب..شي ايعورج...لطيفه....فجي الباب..
قمت و انا اتسحب..يالله يالله وصلت الباب..أول ما فجيت دخل أحمد بسرعه وهو معصب..
أحمد: شي أيعورج؟؟؟
لطيفه..هزيت راسي بس..
مسكني أحمد من جتوفي..و هزنيه: لطيفه أرمسج أنا شي ايعورج؟؟!!!
لطيفه: لا لا ماشي....سلطان شي ياه.؟؟؟؟ شي استوابه؟؟؟
أحمد: لا لا سلطان ما فيه شي؟؟!! أنتي بخير أكيد أكيد؟؟!!!
لطيفه: اذا سلطان بخير انا بخير..
أحمد و بنرفزه: عيل ليش ما تردين على الموبايل ؟؟!!!!
لطيفه: هاه؟؟!!! ما سمعته...كنت اتسبح...
أحمد: فوق الخمس مرات انا متصل..يا لطيفه ما يصير جيه...يوم اتصلبج ردي عليه..شوه بسويبج يعني؟؟!!
لطيفه: ماشي..أحمد...قلتلك كنت أتسبح و ما سمعته؟؟؟ شوه بلاك انته ليش جيه معصب؟؟
أحمد: استهميت عليج بعد شوه؟؟!!!
++ لا تعليق..
أحمد: عووووووذ بالله من الشيطان....من نشيت الصبح و انا اهويسبج..قلت يمكن شي استوابج و انتي ارووحج اهنيه..ثاني مره ماباه الموبايل ايرن رنه الا و انتي راده عليه فاهمه ولا؟؟
لطيفه: فاهمه..أنته ياي من الدوام؟؟
أحمد: هيه استأذنت و طلعت...
لطيفه: لاني أنا مارديت على التيلفون؟؟!!!!!
أحمد وهو يحاول يتهرب من الاجابه: تريقتي؟؟
لطيفه: لا..و ماشتهيه
أحمد: مب بكيفج هو....يالله يالله تلبسي..وبنسير صوب امج و بنشلها و بنخطف على سلطان..
لطيفه: إن شالله..
++ مالي تعليق على كل اللي صار..شوه هالخوف المفاجئ..مادري..و هو بعد ما ينلام فوق كل هالظروف انا الحبيبه اتغلا عليه..ولا ارد على التيلفونات..ناقصني هو؟؟!! تلبست و طلعت بسرعه ما فيني ألقالي هزبه محترمه ثانيه..نزلت تحت..و أنا يالسه أعدل الغشوه جدام الباب...سمعته..و ليتني ما سمعته..ماريده يزقرني بهالرنه مره ثانيه..اتعذبني..تهزني من الخاطر..انا وين بصبر من عقبه اذا ما سمعته!!!! كيف لو ما شوفه ابد!! ياربي اتصبرني على فراقه..
لطيفه: لبيه أحمد..
أحمد: تعالي تعالي تريقي...
لطيفه: ما شتهيه..
أحمد: لطيفه..يوم اقولج الشي لا تناقشيني فيه..يالله تعالي..
يلست و كلتلي حبة جباب..عشان اسكته...مافيني عليه..يوم ايعصب يجلب انسان ثاني..
لطيفه: يالله ما بنسير..
أحمد: واااايد عليج حبة الجباب؟؟!!!
لطيفه: أحمد منو له بارض على العيشه؟؟؟
أحمد: خلاص انزين شربي هالحليب...
لطيفه: ماشتهيه..
أحمد: أفااا و هاذا اللي انا صابنه لج...شربيه عن خاطريه..
شربته..عن خاطرك؟؟!! انته لو تطلب عيوني عطيتك اياهن؟؟!! كيف و انته اترشاني اني اسوي شي؟؟؟ أأأخ يا أحمد...خساره انك ما تدري بغلاتك في قلبي!!! خساره..
++ و طلعنا خطفنا على أمايه عفرا..و شليناها ويانا..الغريب فالامر انه امايه اتريت الين الحين و ماسارت اتشوف ولدها!!! عيبني صبرها..قوتها..طول الوقت و هيه اتسبح و اتهلل..ألين ما صلنا مستشفا توام..نزلنا وانا ماسكه امايه عفرا من طرف..و احمد اللي يقبضها عند كل دري و كل لفت..دخلنا العنايه بأجوائها الكيئبه..و دقات قلبي واصله حلجي..بدال لا امسك امايه عفرا و اساندها..أنا اللي كنت اريد حد ايساندني..عند باب العنايه شفنا خليفه اخويه و كمن ريال..سلم عليهم أحمد..و خذنا أنا و أمايه السلام منهم و تحركنا من جدامهم..عند باب العنايه..وقفنا شوي..لانه ممنوع اتكون زحمه داخل..
أحمد: لحظه شوي بسير اشوف منوه عنده داخل...
دش أحمد و عقب شوي طلع أبويه و سعيد من داخل..اول ما شفت ابويه انفجرت..صياح..قهر..و غصه..صحت من دون صوت..بس دموعي اللي هزتني..خلت ابويه يتجدم مني و يمسكني من جتفيه..
حمد: بس يا بنتيه بس..لا اتمين اتصيحين..سلطان بخير ان شالله..بيقوم..و بيسير وبيرد بعون الله..
لطيفه: ان..ان شالله...
سعيد: بس يا لطيفه...ما نبغي صياح داخل..االلي بتدخل لا تصيح..
لطيفه: إن شا لله..
++ساروا أحمد و سعيد على طرف..أما أبويه مسك أمايه..و تم ايقولها كلام يهديها..خاصه انها ما تكلمت ولا بكلمه وحده من البارحه..طمنها على حالة سلطاان..و انه الامل كبير ان شالله..دخلنا العنايه..أحمد يمشي جدامنا..و انا قابضه امايه من وراه..نمشي في هاذاك الممر البارد..و هدوء قاتل ما يخترقه الا اصوات الاجهزه بس..بديت أسمع أصوات وااااايد تزدحم في مخيه..بديت احس اني اتشوش..يالله متا بوصل..متا بوصل و بشوفه..ابا اشوف أخويه..ابا اسمع صوته..على آخر الممر..دز أحمد ستاره..و دخلنا..فاللحظه اللي طاحت عيني على سلطان..مادري بشوه حسيت؟؟ مادري..دخت و جبدي لاعت..ما قدرت أتحمل المنظر..أخيس منظر شفته في حياتي..سلطان..سلطان..راقد و الاجهزه محطوطه عليه!!!! سلطان الربشه..الشاب..روح البيت..راقد في عز شبابه و موصل بالحياه بجهاز ممكن يوقف في أي لحظه..يالله مشينه من مشهد..يالله مخيسها من لحظه..يالله يالله..حسيت بالانهيار..بالصدمه..مسكني أحمد من أيدي..في هاللحظه لفتت انتباهي امايه..يالله ما أقوى ايمانج يا امايه..شفتها..بكل بروده..اتجدمت من سلطان رفعت برقعها و باسته بوسه طويله على يبهته..حط ايدها على شعره..و تمت تمسح عليه..ولا دمعه..ولا كلمه..ولا شهقه!!!من صعوبه اللي اشوفه جدامي ما حسيت بعمريه الا و انا أشوف الدنيا تميل يمين و يسار..و الدموع تعمي عيوني عن اصعب مشهد اشوفه في حياتي..مشهد الام وولدها اللي ما تعرف هل هو حي ولا ميت!!!
في لحظه مسكني أحمد و يلسني على الكرسي..و نزل تحت على ريوله في مستوا راسي..
أحمد و بهمس: لطيفه!!! خلي ايمانج بالله قوي!!!
لطيفه: أحمد...سلطان....بيعيش؟؟
أحمد: لا تقولين جيه جدام أمج!!! بعون الله انه بيعيش..
عفرا: عياليه!!! خلوني شويه عنده...
أحمد: ان شالله..
++ مسكني أحمد من ايدي بيطلعني..قمت ساعتها و حبيت سلطان على ايده..و طلعت..مع أحمد..و انا مب عارفه..شوه اللي بيصير..طلعنا ما حصلنا غير خليفه أخويه يالس على الكراسي اللي برا العنايه..
أحمد: لطيفه..أخوج خليفه من البارحه اهنيه و مواصل على الكرسي اللي شفتيه داخل..رمسيه يمكن يسمع منج انتي..
لطيفه: إن شالله...
++ بعد محاولات ويا خليفه اقنعته انه ايروح البيت..لانه انا و امايه و ابويه بنيلس عند سلطان وانه الافضل له انه ايسير البيت يرتاح شوي..و العصر ايي مره ثانيه..سار خليفه مع أحمد اللي بيوصل خليفه و بيرد الدوام مره ثانيه..بعد شوي لف الدكتور المناوب في هاذيج الفتره..استغلينا الفرصه انه امايه داخل عند سلطان في انا نسأله..يلسنا في مكتب في حجره صغيرونه عدال العنايه المركزه..
حمد: طمنا يا دكتور عن ولديه؟؟
الدكتور: مين هو ابنك؟
حمد: ولديه سلطان حمد ال...اللي ياكم البارحه؟
الدكتور: اللي عامل حادس على طريق عمان؟
حمد: هيه نعم..
الدكتور: مين معي؟؟
حمد و بعصبيه: كيف مين معاك؟؟؟ اتخبرك عن ولديه ؟؟!!
لطيفه: دكتور..هاذا والد المريض..يا بويه هاذا إلا دكتور مناوب..
الدكتور: ايه..ما راح اخبي عنكون شي..انا دكتور عام..اجتمعنا امبارح مع دكتور المخ و العصاب..و دكتور العظام..
حمد: شوه النتيجه؟
الدكتور: شاءت ارداه الله انه الحمدلله مافي اي كسور..رغم انه الحادث كان كتير عويص..عنده حرق صغير في القدم اليسرا..بس الجراح بيئول مالوه اي اهميه اذا المريض طلع من الغيبوبه...
لطيفه: و الغيبوبه دكتور؟؟
الدكتور: ما بئدر أئول اي شي؟!! هايدا بإيد ربنا..بس كل ما تأخر كل ما زادت الحاله سوءا..
حمد: ليش يا دكتور؟
الدكتور: في إصابه فالظهر من الاسفل..ولازم نعمل لها صوره..تحتا نتأكد من انه مافيه اي مشكله بالاعصاب..و مادام المريض في غيبوبه فنحن ما بنعرف شوه ردة فعل الجسم تجاه الاصابه..هايدا كل شي فيني ائوله في هالوقت..سمحولي..
لطيفه: دكتور..لو سمحت..الغيبوبه؟؟ كم تستمر؟؟
الدكتور: ما بعرف..كل شخص هو و طبيعته...فيحدا ما بيطول..و فيحدا بياخد بالشهور..
حمد: يا دكتور شوه انسوي؟؟!! خبرنا شوه انسوي؟؟ ماشي دوا؟؟ عميله..اي شي ايطلعه من هالغيبوبه؟
الدكتور: للأسف لا ..دكتور الاعصاب راح ايمر الساعه ست العصر فيكون اتشوفوه و تستفسرو اكثر..
لطيفه: شكرا دكتور
الدكتور: هايدا واجبنا...
++ رحنا عند سلطان مره ثانيه..كنا نتناوب عليه..لانه ممنوع الزحمه فالعنايه..اما امايه فكانت ترفض انها تطلع..يالسه و اتطالعه و تدعي..عالساعه ثلاث الظهر يانا أحمد مره ثانيه..كان توه طالع من الدوام..و أصر أحمد اني ارد وياه بس ما طاوعني قلبي اني اسير و اخلي امايه في حالتها..نزلنا المطعم اللي تحت تغديت ويا احمد و المطعم كان فااااضي..و رجعنا فوق..و بعد اصرار من أحمد رد أبويه وياه..و تمينا انا و امايه بس عند سلطان فالعنايه..انا يالسه ادعي و امايه يالسه تقرا قرآن..
عفرا: امايه لطيفه..انا بسير اصلي العصر..شي تبين؟؟
لطيفه: لا امايه..برايج سيري انا بيلس اهنيه..
عفرا:لطيفه...هزرج الله بيخليه ليه؟؟ مابيروح غناه فواديه و بيخليني..بيعيش يا لطيفه بيعيش؟؟؟
لطيفه: بعون الله يا امايه..الله يا امايه عند حسن ظن العبد به..خلي ظنج بالله زين..قوي ايمانج..و ادعليه الله يعتقه لج..دعاء الوالدين مستجاب...
عفرا و هي خانقتنها العبره: أخاف اسير يا بنتيه و يغيب نور عيوني؟؟
لطيفه: امايه فديت روحج لا تقولين هالكلام...لاتقولين جيه..الله بيخليه لج ولنا..لشبابه..
عفرا: ان شالله..
++ طلعت امايه سارت صلت و ردت بسرعه..يلسنا عند سلطان..و الوقت كان بطئ واااايد..بطئ و نحن ما نسمع الانبض سلطان في جهاز القلب..ما كنت اعرف شوه اسوي؟؟ كان ودي اسوي اي شي اي شي بس اني اطلعه من الحاله اللي هو فيها..اتحس بالقهر و انته فاقد الحيله..ادري انه قضاء الله و قدره بس انك اتشوف انسان جدامك و اتعد الدقايق اللي تمر عليك في انه يوعا او يغيب دقايق مرّه!!
لطيفه: أمايه ما تبين اييبلج شي تاكلينه؟
قطعت أمايه قراءتها للقرءان: لا يا بنتيه منوه له شاهيه انه ياكل؟؟
لطيفه: معلوم يا امايه انه ما حد له شهيه..بس لازم تاكليلج شي..ما يصير جيه..بتطيحين انتي علينا!!!
عفرا: ما با يا بنتيه اي شي اسأل الله العفو والعافيه..
لطيفه: أمايه لو عصير؟ خلاص انا بنزل بييبلج عصير..
عفرا: برايج...امايه لطيفه؟
لطيفه: لبيه
عفرا: لو حطيت يديه على راسه و قريت قرآن بيضره؟
لطيفه: لا امايه بالعكس..اريحله..و بعدين راسه مافيه اي إصابه..حطي ايديج وين ما تبين..
++ و طلعت عنها..ماعرف وين اسير..ولا منوه اكلم..ولاشوه اسوي..كنت محتاجتنه..أحمد..ما عرف في خلال يوم واحد..عرفت اني ما بقدر استغني عنه طول حياتي..ما بنساها وقفته ويايه..آآآه يا أحمد..شوه بسوي من دونك..و كيف بعيش بلياك..!!! كنت محتاجه اسمع صوته بس صوته..مادري احس بالطمأنينه..بالراحه..مسكت الموبايل و رفعته..كنت بدقله..لاني بصراحه دقيقه من دونه احس بعمريه ضايعه في هالدنيا..بس بعدين ترددت و سكرت الخط قبل لا ايصيح..مب لازم استغل الفرصه..مب لازم احط احمد تحت ضغط مسؤوليتيه..ماريد اضغط عليه و احسسه انه ملزوم بي..مثل البارحه..حطيته جدام الامر الواقع فاضطر انه يخفف عني..و يخليني ارقد عنده..حتا لو ما كنت قاصده..حتا لوما كنت في وعيي..فأنا الحين في كامل وعيي..بس يا لطيفه؟؟ليش وقف معايه؟؟ ليش؟؟ ليش ما هنت عليه؟؟!! اكيد فيه سر..يمكن يشفق عليج؟؟!! لا لا كله ولا الشفقه..ماريد شي من عندك يا أحمد..اذا كنت مستلزم مني بس!! ما حسيت الا الموبايل و هو ايرن..رفعته شفت رقم أحمد!!! ما عرفت شوه اسوي..بس اتذكرت تهديده لي بأني اذا اتصل لازم ارد عليه..
لطيفه: ألوو
أحمد: مرحبا لطيفه...
لطيفه: هلا أحمد؟؟؟
أحمد: شحالج؟
لطيفه: بخير...
أحمد: ما شي يديد عن سلطان
لطيفه: لا الا هيه الحاله
أحمد: هيه انزين شي في خاطرج من البيت؟
لطيفه: لا سلامتك...رقدت انته؟
أحمد: ليش؟
لطيفه: ماشي...أباك اتريح..من البارحه و انته على هالحاله..و انا بعد ما خليتك ترقد غثيتك..
بعد فترة صمت...أحمد: بالعكس...لو تدرين..البارحه اول ليله ارقد مرتاح من عرسنا!!!
لطيفه: لا جواب...
أحمد: إانزين لطيفه...شي فالخاطر؟
لطيفه: لا سلامتك..
أحمد: فمان الله
لطيفه: الله يحفظك..
++ ما بغيت افكر في هالمكالمه..بسني من التفكير..خلاص هالتفكير بييبلي الخبال على آخرته..سواء كنت أهم أحمد ولا ما همه..هالشي بيبان مع الايام..دشيت على أمايه بهدوء..شفتها موخيه راسها و تصيح صياح ايقطع القلب..صياح مافيه شك..انه في شي جايد صار..حسيت انه نبض قلبي وقف..و روحي وصلت حلجي..بغيت اسألها مارمت..بغيت امشي صوبها..تيبست..بغيت اعرف و استوعب شوه اللي صار..ماقدرت..يلست بصعوبه على الكرسي..و حطيت راسي بين إيديني..في هاللحظه لمحتني امايه..
لطيفه بهدوء و بيأس : أمايه..فديت روحج..لا تقولين...لا تقولين...سلطان...امايه...شوووو
حاولت عفرا تتكلم بس ما قدرت..تشاهق و اتصيح من دون صوت..و اتحرك صعبها جنها تتشاهد!!!!! قمت بسرعه و حطيت راسي على ركبها..و غمضت عيوني..ماريد افكر..ماريد..ماريد اعرف..لا يا ربي ماباه ايموت..ماباه...سلطان..فديت روحك لا تموت..حتا الدموع رفضن انهن ينزلن مني..مسكت امايه عفرا راسي و رفعته و هيه تبتسم لي..
عفرا: لل..لطيف...لطيفه..بنتيه...اللهم لك الحمد و الشكر...فديت وجهك يا ربي..يالله ماكرمك..يا ربي..لك الحمد يا رب كما ينبغي لجلال وجهك..
لطيفه: امايه شووووو؟؟!!! قوليله شووووو!!!
عفرا: بنتيه...حطيت يديه على راس الغالي..و قريت عليه..و الله و الله في سماه انه غمض بعيونه...احترك..رووح فواديه احترك..شفته..شفته..ياااااااالله....ياااااااالله... بنتيه اخوج حي يا بنتيه حي حي!!
لطيفه: في ذمتج يا امايه؟؟؟
عفرا: و الله و الله الشاهد...
++ في هاللحظه وقفت على راس سلطان اراقبه..اصلا حتا لون ويهه اتغير..معقوله هالانسان اللي جدامي بترد الروح فيه مره ثانيه..و بسمعه يتكلم..و يضحك..و يسولف..شفت امايه و هي اتحط ايدها على راسه و اتبوسه قربت امايه راسها من راس سلطان..
عفرا: بويه....رووووووح فواديه....بويه سلطان..تسمعنيه؟؟ بويه..الغالي..بومييد..انا امك..انا عفرا يا بويه..ابويه..سلطان..
لطيفه: بس امايه لا تعبينه يمكن ما يسمعج
عفرا و هيه اتهز راسها: لا لا يا بنتيه يسمعنيه...انا امه!! اكيد انه ايحس اني انا امه..وردت عفرا اتكلم سلطان..حطت ايدها في أيده..بويه...بومييد..غناة فواديه..يا بويه جان اتحسبيه هوّس على ايديه..ابويه جانك تسمعنيه ضغط على صبوعي..
و في لحظه..يعجز لساني عن وصفها..شفته..لمحته..طاحت عيني على صبوعه و هو ايشد على ايد امايه..و الله العظيم ما عرف اوصفلكم شعوريه..ما عرفت أتكلم كلمه وحده..رفعت عيوني صوب أمايه و شفتها نظره الفرح في عينها..مديت أيدي و حطيتها على ايد سلطان..و حسيتبه يرتجف!!! من دون إحساس طلعت أركض من العنايه..رحت اشوف اي ممرضه موجوده..كلمتها..و شرحتلها الوضع..اتصلت الممرضه بواحد من الاطباء..و طلعت تركض صوب العنايه..و انا وراهم..يوم تونا بندش العنايه انه بويه و سعيد و عمير و شمسه توهم واصلين..و من شافوني اركض مع الدكاتره الاثنينه و الممرضه..توقعوا ان شي صاير..لمحت بويه و هو منصدم و ييلس على الكرسي..مسكني سعيد من ايديه..
سعيد: لطيفه؟؟؟؟ شوه مستوي؟؟؟ شوووووووو؟؟؟
لطيفه: هاه؟؟!!! سلطان سلطان...و الله العظيم..سلطان...
سعيد و بعصبيه : أشووووه بلاه سلطان...؟؟!! انطقي؟؟
لطيفه: سعيد سلطان تحرك..تحرك و الله العظيم انه تحرك و مسك ايد امايه...
شمسه: في ذمتج؟
لطيفه: في ذمتيه...و الدكاتره الحين بيسيرون ايشوفونه..
++ في هاللحظه شفت أبويه ايقوم بلا حاسيه من على الكرسي ويدخل داخل و هو يركض ووراه سعيد و عمير و شمسه..دشينا داخل..و لقينا الدكاتره ايسوون فحوصات أوليه على سلطان..وبالتالي طلعونا برا لانا وايد مسوين ازعاج و زحمه فالعنايه..تموا ابويه و سعيد بس اللي داخل..بعد نص ساعه طلع سعيد و بقا بويه داخل
عمير: هاه سعيد طمنا؟؟!!! شوه قالكم الدكتور؟؟
سعيد: الحمدلله الحمدلله...طلع سلطان من الغيبوبه...الحمدلله..الفحوصات الاوليه اتقول انه ما فيه شي..
شمسه: عيل بنسير انشوفه..
سعيد: لا لا ...الدكتور ايقول مايبانا نضغط عليه وايد..بيسوله فحوصات عالساعه ثمان فليل..و بيصورونه عشان يتأكدون انه ما فيه شي..و بيخلونه تحت الملاحظه..ألين باجر..اذا ما فيه شي..و بخير بيطلعونه فيغرفه عاديه عشان يعالجونه بالعلاج اللي يناسبه..
عفرا: اللهم لك الحمد..اللهم لك الحمد...
شمسه: أبغي اشوفه مايصير؟
سعيد: بس لا تبطون عنده..ولا تحاولون اتكلمونه...حتا هو اذا حاول يرمس لا تخلونه
عمير: ان شالله..
++ و دشوا عميرو شمسه داخل..و بعد لحظات وصل أحمد و بشرناه...و بعدين ساروا سعيد و أحمد يحجزون جناح من الاجنحه الخاصه..عشان انعرف وين نيلس..و نخف شوي من الازعاج على العنايه المركزه..خاصه انه ماشالله عقب المغرب يتجمعون ربع سلطان و المعارف و يزيد الازعاج..عقب صلاه المغرب اضطرينا نحن الحرمات اننا نرد بس امايه عفرا ماطاعت اترد..و بالتالي سارت عويش اختيه عندها فالمستشفا..رديت البيت و انا حاسه بالراحه..الحمدلله ..الحمدلله والشكر..اتسبحت و طلعت الصاله..لقيت فاطمه يالسه عند بنات شمسه..
فاطمه: تستحقون سلامه سلطان..
لطيفه: الله يسلمج..
فاطمه: هاه لطيفه بشريني عنه؟
لطيفه: الحمدلله..ألين الحين بخير..بس بعدنا نتريا نتايج الفحوصات باجر.
فاطمه: الحمدلله على كل حال..
لطيفه: علومها ضبابه؟
فاطمه و هي اتهز راسها...: ماعرف
لطيفه: ما طلعت من حجرتها من الباارحه؟؟
فاطمه: لا ...كم مره دقيت عليها؟؟!!! بس ما شي رد
لطيفه: خيبه جان ما صابها شي و نحن ما ندريبها...انسير انسير عندها..
فاطمه: و البنيات؟؟
لطيفه: البنات ما عليهن شر بنزقرلهن أنيسه و بتيلس عندهن..أنسير انشووفها,
++ خلينا البنات عند أنيسه و رحنا بسرعه صوب غرفه ضبابه..دقينا مره و مرتين و ثلاث بس ما شي رد..
لطيفه: ضبااااابه.....ضبوووووب...فجي الباب..فجي شوه بيفيدج الصياح؟؟؟
فاطمه: ضبااااابه....فجي عاااد...استهمينا عليج؟؟؟ لين متا بتزربين عمرج داخل؟؟
لطيفه: ضبااااابه...ضبووووب سلطان بخير و الله العظيم انه بخير...فجي فجي بخبرج عنه...
و من بعيد و صلنا صوت ضبابه المخنوق: من...منوووو...يقولكن؟.
لطيفه: انا اللي اقول..اليوم سرت عنده و شفته...فجي عاد ما روم ارمسج من ورا الباب..
++ عقب لحظات انه ضبابه فاجه الباب..و ليتات الغرفه مسكره..و عيونها متنفخات..و خشمها احمر..
ضبابه: حلفي انج شفتيه؟؟؟ حلفي انه بخير؟؟
لطيفه: و الله و الله و الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــله انه المغرب يايين من عنده..و انه بخير يتحرك و طلع من الغيبوبه..
ضبابه: في ذمتج؟
لطيفه : في ذمتيه...و ايقولوج من شوي رمس بويه كمن كلمه..و سعيد ايقول..
++ بس ما خلتني اكمل كلامي..نقزت عليه و ضمتني و هيه اتصيح صياح..حسيت بعمريه اني ما بروم امسك نفسي أكثر عن جيه ..حسيت بعظم حب هالبنت لسلطان..حسيت ببخصها..بالليله السودا اللي عدت عليها و هيه اتفكر انها يمكن تفقد نور عيوونها..تمت ضبابه اتصيح و اتصيح صياح هستيري..صياح من الخاطر..و صحت انا وياها..ما قدرت اتحمل بصراحه..أنا عرفت انه لو صار شي لا سمح الله لسلطان فانا أكيد بتأثر لانه خويه..بس ضبابه بتفقد انسان عزيز..انسان يمكن ما يعوضه حد غيره..انسان بتعيش على ذكرى حب نما بينه و بينها..آآآه كيف ما حسبهم و انا أعيش في حاله..اتقولي اني بعيش نفسها ولو بصوره ابسط..اعيش في وضع ايهيئني لفقدان حبيب قلبي وسيدي!!!
هدت ضبابه و ارتاحت عقب ما طمناها على حالت سلطان..و أقنعناها انه ان شالله مابيصيبه باس..و المفروض انها ترفع ايدينها لربها ان يشفيه و يخليه لها و لناسه..رحنا و خلينا ضبابه اتدش تتسبح و تغسل همومها و رحنا عند بنات شمسه انا و فاطمه و يلسنا انخطف الوقت بالرمسه..
لطيفه: حليلها ضبابه..و الله انه قلبي معورنيه عليها...
فاطمه: شدراني..بالاساس انهم ايحبون بعض غلط..مادري انه البنت اتعلق الريال خاصه اذا كان يقربلها غلط..يمكن ما ياخذها..ولا يستوي شي و ايفرق بينهم..هاذيج الساعه ماحد ينهار غير البنت..!!!
لطيفه: مب شرط..يعني هاذيه انتي ما حبيتيه ريحانه فوادج؟؟؟
فاطمه: هيه حبيته و أحبه الين ما ينزع الله روحيه من جسديه..بس انا حبيته بيني و بين نفسي..من دون هو لا يدري..شرات ما حبيتي انتي أحمد..
لطيفه: بس...بس أحمد كان يدري اني كنت أحبه!!
فاطمه و بعد تردد: يدري شي و انه يحبج و تحبينه شي ثاني؟!! أكيد ..أكيد..أنه الحين ايحبج..
لطيفه: يمكن؟؟!!
فاطمه و بإستغراب: شوه هاي يمكن بعد؟؟!! شوه مب واثقه من ريلج.؟؟
لطيفه: مادري..فطامي اقولج هاتي شما شوي؟
فاطمه: هاذيه..
لطيفه و هي اتدقق في ملامح شما الصغيره: سبحااااان الله...سبحانه..نسخه..فوتوكوبي من عمها..
فاطمه: ههههههه...هيه بس أكيد أنتو عيالكم بيوون غير...بيشابهونه في كل شي حتا الحركات..
لطيفه و هي سارحه في عالم ثاني: تعتقدين انه في يوم من الايام بشل عيال أحمد بين ايديه..بشلهم و بلوي عليهم و بشم ريحتهم؟؟!!
فاطمه و بإستغراب: هيه ليش لا؟؟؟ وين انتي عن الله؟؟؟
لطيفه و بتنهيده طويله: منوه يدري..انا اليوم في بيتكم باجر الله يعلم وين؟
فاطمه: لطفين ليش اتقولين جيه؟؟؟ شي صاير بينج و بين أحمد؟
لطيفه: لا.....لا....شوه بيصير يعني؟؟!!! بس ما حد يعلم باللي مكتوب...
فاطمه: و انتي حضرتج يالسه اتنبأين؟؟!!! لطفين أحمد انسان واااايد اجتماعي و ايحب اليهال يعني شدي حيلج يباله درزن..
لطيفه و بغصه: ههههههههههههههه...
فاطمه: بسم الله منج...انتي اليوم مب طبيعيه..مهلوسه على الأخير..حبوبه جان فيج رقاد ارقدي وطي راسج و ريحي يوم بتي شمسه بنوعيج..
لطيفه و هيه تنسدح على الشبريه: هههههههههههههههههه...اتصدقين فيه خوف ماروم ارقد فالحجره اروحيه...
فاطمه: ما عليه انزين يوم بيي احمد بنوعيج..و سيري ارقدي عن ريلج خليه هو يستلم المهمه...
لطيفه و هي شوي و بترقد: فطيم؟؟
فاطمه: هلا..
لطيفه: فري عليه هاذي البطانيه؟؟
فاطمه: خذيها
لطيفه: سلمتي..
فاطمه: و من قال..
لطيفه: و السامعين...هههههههه...فطيم؟؟
فاطمه: لبيه...يا بعد فطيم...لبتلج معاليق قلبي معلاق معلاق..
لطيفه: شت شت شت ..ثرنيه غاليه عندج و انا مادري...
فاطمه وهي تدندن: غالين و الله ما بها زيف و خداع ..شوه بغيتي اتقولين؟؟
لطيفه: اذا استوا شي بيني و بين أحمد...لا سمح الله..و افترقنا..قوليله اني حبيته..و اغليته..
فاطمه: و سكنهم في مساكنهم...قاصرين طلاق بعدنا نحن؟؟!!!
لطيفه: ههههههه....لا لو افترقنا لو غبت عنه و مت..
فاطمه و هي تضرب لطوف على ريلها: بعمرج ان عديتها هالرمسه..ارقدي ارقدي احسلج..
++ بعد فتره حسيت بمثل الحركه فالغرفه...فجيت عيوني طاحت عيني على شمسه و هي اترضع مهايه..
شمسه: هاه لطيفه؟؟؟ ارقدي ارقدي الحين الساعه وحده ونص من الليل..
لطيفه: خيبه كم رقدت؟؟ اتصدقين اني من الساعه ثمان فليل و انا راقده..؟!!!
شمسه: ما تنلامين...منوه رقد البارحه؟؟!!
لطيفه و هيه تعتدل في يلستها: يوووووعاااااانه...شي اخبار يديده عن سلطان..
شمسه: نتايج الفحوصات باجر..اما دكتور الاعصاب ساروله سعيد و خليفه..مادري ما عرفتلهم..أيقولون انه بيتريون ألين باجر عشان يتأكدون انه الضربه اللي في ظهره ما بتأثر عليه..
لطيفه: و سلطان؟؟
شمسه: بخير الحمدلله...يرمس..ور بعه ماشالله مازرين الحجره إلا حد ظاهر و حد حادر..
لطيفه: انا بسير اسويلي سندويجات ما تبين؟
شمسه: لا فديتج...سيري بسرعه لانه احيد ريلج أهناك فالحجره..
لطيفه: ما عليه..
++ تغسلت و نزلت تحت اسويلي سندويجات..كلتهن فالمطبخ و رحت الحجره..دشيت الصاله..شفت ليت حجره أحمد يشتغل من تحت الباب..بس ما حبيت اشوفه لا أغثه مثل البارحه..وين اصلا قاااااافطه ولا أروم أحط عيني في عينه..دخلت الحجره على طول..و رحت الحمام..في لحظه سمعت مثل الصوت فالحجره..معقوله أحمد؟؟..لا لا شوه يبا أحمد في نص الليل..لا لا مجرد توهمات..لبست البيجامه و طلعت برا..و بالفعل ما كان حد فالغرفه..بس لمحت انه باب الغرفه ما كان مسكر كله..معناه يا أحمد اللي دش يا شمسه..منوه؟؟ شليت الموبايل و دقيت لشمسه..بحجه اني ابا اطمن على البنوتات طلعت مب هيه..يعني أحمد!!! معقوله يبا شي؟؟ لا لا و اذا كان يبا فهو خلاص طلع ما في اي داعي اني أسير و أسأله..لا لا يمكن في شي ضروري يباني فيه..مسكت الموبايل..و رفعته..أخافه رقد..اتصلت رن رنتين و الحمدلله انه مارد..فسكرته على طول..يلست على الشبريه و أنا الوساوس بتاكلي فواديه..شوه كان في خاطره؟؟ شوه كان يبا؟؟ أوف و أوفين و ألف ليش أحاتيه؟؟ خلاص بطلع و بشوف اذا ليت الحجره بعد يشتغل بدق عليه و بسأله و اذا كان مسكر خلاص بس!!! طلعت بسرعه..و قلبي ايدق دق مب طبيعي..و انا اقول كل شوي في خاطريه وين ابا سايره؟؟ شوه اباه؟ مب كفايه الاحراج البارحه يوم حطيته جدام الامر الواقع!!! فجيت الباب..انصدمت انه أحمد واقف عند باب حجرته؟؟!! ما عرفت شوه اسوي..مر الوقت و نحن كل واحد يالس ايطالع الثاني..
أحمد: لطيفه شي بلاج؟
لطيفه: لا...أنته شي بلاك؟
أحمد: لا...عيل ليش طلعتي من الحجره؟؟؟
لطيفه: ماشي..نسيت..نسيت ليت الصاله يشتغل..و أنته؟
أحمد و بإرتباك: أنا بعد شفت الليت يشتغل..قلت يمكن ما رقدتي؟؟
لطيفه: انزين خلاص تصبح على خير..
أحمد: لطيفه..تبين ترقدين أنتي؟؟
لطيفه..ما عرفت أرد عليه...
لطيفه: شي في خاطرك أحمد...؟؟؟
أحمد: هيه...تولهت عليج...
++ اول شي..غمضت عيوني استوعب الوضع..حلم ولا حقيقه..فجيت عيوني شوي شوي..لقيت الحبيب متساند على اطار الباب..يعني صدق..يتطنز؟؟!!! هزيت راسي وانا مجذبه الوضع..
أحمد: اووهوووو...حرام الريال يتوله على حرمته..
هزيت راسي و نظره عدم التصديق تملا عيوني..
لطيفه: كفايه أحمد....بس....الكلام ماله معنا بيني وبينك و انته اكثر واحد يعرف هالشي؟؟
++ قهرني..قهرني...إلا بمووت من القهر...شوه يعني بهالكلام؟؟!!! هاه..شافني ياهل وقال بمشيها بكم كلمه..بيستغل لحظه الضعف اللي عشتها البارحه يوم كنت عنده فالحجره و بيذلنيه؟؟!! لا يا أحمد ما عاش من يذل بنت حمد ولو كان سيد قلبها!!..مادري ليش في هاللحظات..ملامح ويهه ذكرتني بهاذاك اليوم الاسود فالفجيره يوم قالي انه ما يباني..مادري ليش كل الذكريات دارت على بالي هاللحظه..حسيت بنفس الشعور الخايس لحظتها.. لفيت عنه..و سكرت الباب..بس قبل لا اسكره حسيته يدفع الباب..و يدخل داخل الحجره؟؟ يا سلاااااااااااااااااام..شوه يعني؟؟!!! ابتعدت عنه و رحت نص الحجره حطيت ايديني على خصري..
لطيفه: شوه يعني؟؟؟
أحمد: مادري....مب عكيفج تعقين عليه كلمتين و اتصكين الباب في ويههي..لكل شي حدود...
لطيفه و بكل بروده: عليك نووووووور!!! انته قلتها,...لكل شي حدود..(و رفعت صبعي في ويهه)..و أنته أنته اللي حطيتهن تذكر ولا لا ...تذكر ليلة عرسنا؟؟ تذكر هاذيج الليله فالفجيره؟؟؟ تذكرها و لا اذكرك؟؟!! هاه اشوفك ما ترد؟؟
أحمد: لطيفه انتي شوه تبين؟؟
لطيفه و انا اكتم القهر و يوني بارده ولا كأنه شي همني و انا من داخل احترق: أنا....( و بإستهزاء)..أنا...انا اللي ابا شي؟؟!!!! انا مابا شي!!!
++ شفته و هو متوتر..شفت ألف إحساس و أحساس على ويهه في هاذيج اللحظه..رغم انه قلبي يتقطع..بس الانتقام حلو..شفته و هو يتقرب مني..يا جماعه الخير و الله العظيم ما عرف شوه السالفه..شوه يبا؟؟ يمكن نيته كانت صافيه..و يبا شي معين ولا غرض و بيطلع..بس انا هاذيج الساعه كل التوتر اللي عشته هاذيج الليله فالفجيره..كل الضغط النفسي اللي اتنفسته..كل الدموع المره اللي ذقتهن..كل شي كل شي دار على بالي فجأه...و كلماته الخايسه ترن في فواديه : " لطيفه شوه انتي ما تفهمين..واحد ايوقولج ما يباج...عايفنج...خلي عندج كرامه.!!!"....
مسكني من جتوفي..كان يتكلم بهدوء..بس عيونه..مشتعلات..و نيران تحرق يوفه..كل شي كان واضح..
أحمد: لطيفه...ليش انتي جيه...ليش...امرره انتي ما عندج إحساس..بس يا لطيفه انا تعبت..تعبت..
لطيفه: شوه يعني؟؟؟ تباني ارد بيت أهليه...قولها؟؟؟ ليش ما تروم اتقولها...قولها :ل-ط-ي-ف-ه..سيري بيت أهلج..و انا بسير...و الله العظيم بسير..و بتفتك من ويهي..قولها احمد..تباني اسير..اوكي.؟؟؟ اوكي اللي يريحك..و لك وعد مني عينك ما تناظرعيوني مره ثانيه...
أحمد: اوووهووووو...لطيفه...انتي متا بتفهميني؟؟ انا في شي في قلبي قاهرني..ياكلي قلبي كل ليله..انا ارمسج في شي و انتي في شي ثاني؟؟!!!
لطيفه و هيه تبتعد عنه: أحمد...أنته اتشوف انه هالاوضاع مناسبه اني ارد بيت أهليه؟؟!!! و اقولهم..بويه..امايه..تراني مطلقه..طلقنيه ريلي...ما يباني..و اخويه مرقد طايح فالمستشفا..؟؟!!!
أحمد: يا لطيفه الموضوع مب جيه...
++ ماقدر انسا اهاناته هاذيج الليله..ماقدر انسا قسوته..ماقدر انسا روحي اللي انحرقت هاذيج الليله..مادري ليش كل شي كل شي اتذكرته هاللحظه..مادري مادري..
لطيفه: احمد...اطلع من الحجره...الله يخليك...
++ شفته و هو منصدم..منقهر..كله ولا ينهان الريال في كرامته..اوكي يباني ارد بيت أهليه برد..برد..و بطلق..و بعطيه حرتيه..ما أعتقدت انه ما بيروم يصبر عن حريته هالكثر؟؟!!! بيموت عليها..ولا يصبر من دونها..خلاص ايروحلها..و انا عندي كرامه...ما يستلزم انه يذل نفسه و ايدش عليه يترجاني اني اخليه..أأأخ يا راسي بينفجر..ما عرف شوه قلت من الكلام..شوه اللي صار بينا..ماقدر اتذكر اي شي..شوه سويت؟؟ و ليش عاملته جيه؟؟ اذا انا متوتره و منهاره من اللي صار لخويه ليش اعامل أحمد بهالطريقه.؟!؟؟! انا ادري انه هاليوم كان بيي بس ما كنت اباه بهالسرعه؟؟!!
شفته...شفته..و هو ايمرر ايده في شعره بعصبيه..رفع ايده فالهوا..بس رد اينزلها مره ثانيه..طلع و قبل لا ايسكر الباب قالها كلمتين..طعنتين..و يمرتين زرعهن في يوفي..
أحمد: أنتي أصلا مقطوع الرجا منج!!!!


++

 
 

 

عرض البوم صور بريق الماس   رد مع اقتباس
قديم 11-07-07, 10:13 PM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 14122
المشاركات: 1,463
الجنس أنثى
معدل التقييم: بريق الماس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بريق الماس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بريق الماس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجزء الحادي والعشرون والأخير
الفصل الأول

قلب تولع بك و حبك و ذليته..بذل عينه عسا ما يرد يعصاني..بقـّل شانه لاني عاصي ريته..يتبع شرا اللال ياهو زود شقياني

++ قمت من النوم و انا حاسه بعمري انسانه ميته!!..ليش انا نمت أصلا..طول الليل و انا صياح في صياح..قهر..و حرقه يوف..ليش كل هالعذاب..يا لطيفه لي ما يباك لا تصيح تبغيه!!! و اذا هو ما يباج خلاص خليه في حاله..خليه ايعيش حياته و عيشي انتي حياتج..شوفي مستقبلج..و انتي مب اول وحده ولا اخر وحده بتطلق..هاذا الموال اللي طول الليل و انا أمنّي نفسي به ألين ما طلع الصبح بصعوبه عليه..عالساعه سبع رقدت شوي من كثر التعب..و قمت عشان أنهي كل شي..عشان أدوس على حبي السفيه لأحمد..عشان و بأختصار اشوف حياتي من دونه..أول ما طاحت عيني على الساعه شفتها الساعه تسع و نص..قمت تغسلت و تلبست و نزلت تحت عشان اييب شنطه صغيره من الستور و احط فيها حاجاتي الضروريه اما الباقي بخليه حقه هو!! عل و عسا يدرك انه في يوم من الايام كان في إنسان في هالدنيا كان يحبه!!!
لطيفه: أنيسه...حطي شنطه داخل غرفه...
أنيسه: ماما لتيفه؟؟ وين سير انتي؟؟؟
لطيفه : و انتي شوه ايخصج؟؟!! حطي الشنطه فالغرفه و يالله اصطفلي...

++ شفت نظره الاستغراب على ويه الخدامه..و هاي حليلها شوه ذنبها؟؟!! مادري..مادري..ما فيني صبر أطلع من هالبيت..مافيني صبر ألين ما أجتل حبي لأحمد..ما فيني صبر اني اصبر و اصبر نفسي بأنه في يوم من الايام كان بيحس اني حبيته..حسيت بصوت في فالصاله..أول ما ألتفتت شفته!!! هو ما غيره..طالع من الحجره..غريبه ما داوم ألين ألحين؟؟!!! عالعموم و انا شوه ايخصنيه فيه؟؟ يداوم ما يداوم ايعيش ولا يموت..و انا شوه يخصنيه؟؟!! لفيت الصوب الثاني عنه..و دشيت الغرفه..لاحظت أنه أحمد فالبدايه كان ايشوفني شوه اسوي..بس بعدين طلع..راح..خلاني!!! طلعت اشيائي الضروريه و قمت أعقهن بقهر فالشنطه و اللي ماريده أعقه على الارض..في لحظه..حسيت بعمري أمووووت...أمووت..جني انسان يغرق..و يبا ايصارخ بس ما حد يسمعه..مثل الانسان اللي ضايع في وسط صحرا و يزقر على أهله بس ما من مجيب..يلست على الشبريه و حطيت راسي بين أيديني و انا اضغط علي ويهي..و اقنع نفسي انا مب لازم اصيح..أهدد نفسي انه اذا دمعه خرت من عيني..فأنا انسانه وضيعه لاني بخسر دمعه من دموعي على انسان ماله اي قيمه فهالوجود..بعد لحظات حسيت انه في حد فالغرفه..ما حبيت أفج عيوني..خوف..من انه ايكون أحمد..بس سمعت صوت ريحني..
شمسه: لطيفه؟؟!!!
رفعت لها راسي من دون لا ارد عليها..
شمسه : شوه اتسوين؟؟!!
لطيفه: ألف أغراضي؟؟
قامت شمسه و يلست عدالي: ليش؟؟؟
قمت من الشبريه بغيض و رحت صوب الدريشه ألتفتت صوبها و فجيت كلي غيضي عليها: و انتي شوه ايخصج؟؟!!!!
++ شفت كل علامات التعجب ترتسم على ملامح شمسه أختيه..و هي شوه ذنبها في حظي المعثور!!!! بس يا ناس والله مالي خلق ارمس حد!!!
شمسه: إنزين شوي شوي يوم اترمسيني انا اختج العوده!!!!
لفيت الصوب الثاني عنها
شمسه: سمعيني لطيفه...اذا انتي تلفين اغراضج تبين اتسيرين بيت أهليه فهاذا الشي غلط!!! ماشي ينحل بالزعل!! الزعل بين الريال و حرمته هاذا شي عادي و ياما اتزاعلنا ويا ريالنا...بس لا تسيرين بيت أهليه لانه هالشي بيزيد الامور تعقيد..يلسي و يا ريلج و تفاهمي وياه..و حلوا كل شي بينكم و ما في داعي الاهل يدخلون بينكم...
لطيفه: ماباه!!!
شمسه: شوه اللي ما تبينه.؟!!
لطيفه: على قولتج ريلي؟؟!!! ماباه؟؟ عايفتنه!!! بس ما يحتاي تفاهم ما تفاهم..بسير بيت أهليه و بطلب الطلاق..
شمسه: اشووووووه؟؟!!! شوه طلاق.؟؟!!!
لطيفه: يعني اللي اسمه أحمد ايسير المحكمه و ايقولهم بيطلق حرمته!!!
شمسه: لطيفه شوه هالاسلوب هاذا؟؟!!! بتزعلين ازعلي..بتسيرين بيت اهليه يلسي اهناك دهر مب الا يوم..بس طلاق ما شي..تفهمينها الرمسه لو لا؟؟؟
لطيفه: لا بغام ما فهم...وانا أحمد ماباه...اباه ايطلقني و أفتك من شيفته الخااااام...أكرررررههه...مادانيه..الله يغربل اليوم اللي طاحت عيني عليه!!! بس ما تفهمون ماباه!!! ماقدر اعيش وياه!!!
شمسه: لطيفه..نحن هالموضوع رمسنا فيه من قبل..و أعتقد وصلنا لحل؟؟ صح ولا لا ؟؟ خلاص انتي حاولي
لطيفه: عل العين ما تشوفه!!! خلاص شمسه الكلام ما يفيد ويايه..لا هو يباني ولا انا أباه..وأنا مب خسرانه..ولا هليه..و لو الله كتبلي نصيب مع غيره بيعرف هالغير اني كنت مظلومه!!!
شمسه: لطيفه لا تفرطين بأحمد....
لطيفه: شمسه لا تصدعيلي راسي..الريال خلاص انا ماباه..مب الا ماباه إلا أبغضه بغض ما صار ولا استوا
شمسه: هاذي آخر رمسه عندج؟؟!!
لطيفه: هيه..
شمسه: كيفج...انتي مب ياهل..و تفهمين..و هالقرار بتندمين عليه طول حياتج..و هاذا اللي اسمه أحمد على قولتج بتصيحينه دم..المهم أحمد ايقولج..تبين اتسيرين بيت أهلج..سيري..بس طلاق ماشي..و لو ياخذ عليج عشر بتمين معلقه في ذمته..و فالاخير انج ما تسيرين ألحين لمصلتج...
لطيفه: شوه شو شو؟؟!!! ما سمعت ما سمعت عيدي؟؟!!
شمسه: الرمسه انتي سمعتيها زين..ألحين توني شايفتنه قبل لا يداوم..قالي هالكلمتين..طلاق ماشي دامنه حي..و غيره ما بتاخذين الا جان مات...و هاذيج الساعه خذي اللي تبين تاخذنيه..
لطيفه: مب بكيفه...شوه يتحراني من الرقعه انا؟؟!!! يا بويه انا بنت حمد بن سلطان..ورايه رياييل..ما بيسكتون على الوضع!!
شمسه: إذا سرتي ألحين؟؟!!! ما أعتقد أهليه يفهمون موقفج و يوقفون وياج؟؟!! هو قالي أنه بيقولهم انه ما غلط في حقج..
لطيفه: شووووه؟؟؟!!! عقب كل هاذا ما غلط؟؟!!!!!
شمسه: بيتخبرونج...طلقج؟؟؟...راغج؟؟؟ طردج من البيت؟؟ قالج ماباج؟؟!!
لطيفه: اممم...لا
شمسه: عيل خلاص قري الدعنه..و اذهني...مب علينا هاليهاله..
لطيفه: شوه يعني.؟؟
شمسه: شوفي لطيفه انا أختج العوده..واذا ما نفعتج ما بضرج..سيرتج بيت أهليه مالها معنا..خاصه في هالوقت الصعب..أخوج مرقد فالمستشفا..و الحاله حرجه..و ما اعتقد انه في حد له بارض(نفس) انه يبتليبج..يعني لو رديتي زعلانه و اهليه في وضعهم هاذا عادي اتشوفين بويه قابضنج من ايدج و رادنج بيت ريلج!!!!!
لطيفه و هيه خانقتنها العبره: شمووووس لا تخليني..أنا قلتج من البدايه عن كل شي..و انتي تعرفين انه ما يباني..و ذالنيه..و حاقرنيه..حرام عليج!!! حرام عليج...وقفي معايه و قولي الحق!!!
شمسه: هيه نعم..انا ما بجذب..انا ادري بالأوضاع و مب مجذبتنج..بس اللي قالي ياه أحمد توّه ايقولي العكس!! فإذا انا اللي على قولتج عارفه بالاوضاع من البدايه..أقولج يلسي عند ريلج لانه يباج..فما بالج باللي ما يدري بشي من الاساس؟؟!!!
لطيفه: انا خذت قراري و اللي فيها فيها!!
شمسه: على راحتج..محد بيغصبج على شي..بس لطيفه..اذا لي عندج معزه خاصه..فأنا طالبتنج طلبه..ومالي طلب غيره عندج..و اوعدج..اني ما اتدخل في حياتج..ولا لي خص فيج..
لطيفه: شوه؟؟
شمسه: مثل ما قالي أحمد..أذا انتي مصره انج تظهرين..و تسيرين بيت أهلج..سيري..بس مب ألحين..خلي سطان ايصّح..و خلاف سوي اللي بتسوينه..
++ و طلعت شمسه..طلعت و خلتني أحترق بنيراني..طلعت و خلتني اتآكل من القهر..طلعت و زرعت بذره شك في حنايا يوفي..انه هالانسان اللي في يوم من الايام حبيته..يمكن..يمكن..يباني..بس...خلاااااااااااص..و لو يباني..لو يحب الارض اللي امشي عليها...للأسف قلبي عافه!!!
ما عرف شوه اسوي؟؟ كيف اتصرف؟؟ أخاف أسير بيتنا و أطلب الطلاق...و أهليه يتدخلون فالسالفه و أيردونيه لأحمد خاصه انه ما عندي دليل أنه أحمد ما يباني؟؟!! ظاهريا طبعا خاصه إذا أنكر هو كل شي..و أخاف أيلس أبيّن ذليله و ما عندي كرامه و أني رغم أني قلتله أني ماباه فوجودي يمكن يعطيه انطباع أني ما قدرت أقاوم مشاعريه تجاهه!!! اتلحفت و حطيت المخده على راسي ورقدت!! أووف شوه هالحاله و انا حتا دوام الجامعه من أسبوعين ما افتكرت فيه يا خوفي ينذروني و أحرمن!!!
بعد ساعتين تقريبن دشت عليه شمسه أختيه...
شمسه: لطيفه؟؟
لطيفه: شو؟؟
شمسه: لطيفه...سمحيلي غثيتج..؟؟
لطيفه: لا عادي..امبوني منغثه..
شمسه: أبويه سوا تيلفون و ايقولج جان بتسيرين وياه المستشفا..
لطيفه: مادري؟؟
شمسه: برايج بقوله لطيفه تعبانه و لقيتها راقده...
لطيفه: لا لا ..خلاص اذا دق قوليله اني بتلبس و بطلعله...
++ بغيت اطلع من هالجو الكريه..خلاص كفايه تعب و حسره..و عذاب..ليش كل هاذا؟؟!! اذا بيخليني و هو فرحان و مستانس فأنا لازم اكون أكثر منه وناسه ولازم أبين له هالشي..قمت بدلت و لبست عباتي نزلت تحت شربت لي كوب جاي و أنه بويه واصل دق هرن و طلعتله..عدا الوقت فالسياره بسرعه..وما حسيت بعمريه إلا و أنا فالمستشفا..يلسنا عند سلطان و خطف الوقت خاصه أنه سعيد أخويه و خليفه و أمايه كلهم كانوا موجودين..دشت الممرضه و جيكت على سلطان و قالت أنه الدكتور بيي و بيشوف سلطان و أهليه عشان ايخبرهم بنتايج الفحوصات..
حمد: بويه سلطان شي أيعورك؟؟
هز سلطان راسه..
حمد: عيل اشوفك مويم؟؟
سلطان: ماشي...ماشي..
++ رحت عداله و مسكت إيده..عرفت أنه شي صاير..ملامح سلطان ما تبشر بخير..وخيت عليه..
لطيفه: هاه بومييد ما تباني أحطلك ريوق؟؟
سلطان: لا ...جبدي لايعه
حبيت ألطف الجو..لطيفه: خيبه جبدك لايعه من شفتنيه أكيد؟؟ خلاص خلاص بسير البيت أبركلي...
سلطان: ههههههه...لا بس مادري..مادري..
لطيفه: سلطان شوه في خاطرك؟
سلطان: ألحين بيي الدكتور و بتفهمين شوه اللي في خاطريه..

++ و بالفعل ثواني و دش الدكتور و معاه ريال ثاني شكله مب دكتور..و الممرضه وياهم..دقيقتين و أنه خليفه أخويه و...و...و أحمد داشين..لفيت براسي الصوب الثاني و أنا حاسه بجبديه لايعه..مب قادره أحط عيني عليه..يالله متا بيي اليوم اللي بفتك فيه منك نهائيا..ولا بتطيح عيني عليك!! متا يا ربي متا!! عالعموم..حتا هو الشيخ مسولي لبسنج..سلم عليهم كلهم..ولا حط عينه في عيني..طز..يعني أنا اللي أمتحنت لانه ما شافنيه!!! قامت الممرضه ببعض الفحوصات الاعتياديه قاست ضغط سلطان و حرارته و جيه..بس المشكله انه سلطان متنرفز على الاخير..لدرجه أنه مسك ميزان الحراره و عقه على اليدار من القهر!!! كلنا اتفاجئنا بحالة سلطان..و ليش ردة الفعل هاذي؟؟!! اتنهندقت (عصبت) الممرضه عليه و شلت أغراضها و طلعت معصبه..في هالوقت كان الدكتور يالس ايكلم خليفه و أحمد بالانجليزي..و بما اننا البقيه..انا و امايه و بويه..انجليزيتنا شوي ضعيفه ما فهمنا شي..بس لثواني شفنا خليفه خويه يطلع من الغرفه من دون لا يقول ولا كلمه..شوه بلاهم اليوم؟؟؟ اليوم العالمي للزعل وانا مادري؟؟!! خذ الدكتور كرسي و يلس عدال سلطان ووقف الريال الثاني عدال راسه..اكتشفت انه مترجم..لانه كل شوي يتكلم الدكتور كلمتين و يسكت المترجم يترجم الكلام..كان أحمد يالس مجابل سلطان و مجتف إيديه..أما بويه فكان يالس على يمين سلطان على كرسي..و انا و أمايه واقفات على طرف الغرفه الصغيره الموصوله بالغرفه الرئيسيه فالجناح..
تكلم الدكتور شوي و سكت عشان يتكلم المترجم..
المترجم: شوف يا أبني..الدكتور عم بيئول انه الحادس كتير أوي..و كنتيجه..الاصابات راح اتكون اويه..و انته عارف بهالـــ.....
سلطان و هو ايقاطع المترجم: شوه اتشوفنيه بغام جدامك مافهم؟؟!!! يوم يرمس الدكتور لم ثمك و خله ايكمل رمسته..
حمد: صل عالنبي يا بويه..شوه بلاك انته اليوم؟؟ شي ايعورك؟؟!!
سلطان لا جواب..
أحمد: سلطان....المترجم ضروري..لا تنسا ابوك و امك ما يفهمون انجليزي..خله يشرحلهم الوضع..
جتّف سلطان ايديه على صدره بقهر..و رفع عيونه للسقف و هو يتنهد..
أحمد: استاذ جمال كمل الترجمه..

++ كنت حاسّه انه اللحظات اللي بتمر عليه بتكون أسوأ لحظات حياتي..شفت الدكتور يتكلم و يحرك ايديه..و كل شوي أيطالع الملف و أيرد أيكمل..و أنا اشوف ردة فعل سطان و هو ايهز راسه..في لحظات وقف الدكتور عن الكلام..و رد ايكمل قالهن كلمتين..كلمتين ولا أدري شوه معناهن..كلمتين أعقبهن صمت قاتل..الدكتور سكت..أبويه رفع عينه صوب أحمد و كأنه يستفهم منه عن شوه اللي صاير..و أمايه ماسكه إيدي و هي تسئلني شوه قال الدكتور..بس انا شعرفني..رفعت عيني صوب سلطان اللي فجأه..صرخ صرخه قووووويه..صرخت بخص..صرخت قهر..و حرقت يوف..شفته و هو أيحط أيديه على ويهه..سمعته بثلاث كلمات لا غير: لاااااااااا...لا ماصدق...لااااااااااااااا....لا...لااااا...
شفت أبويه وهو يفز من مكانه بلا حاسّيه صوب سلطان وهو يحاول انه يهديه..بس هيجان سلطان و الهزات اللي كانت اتهز جسمه كانت مب طبيعيه..قام سلطان و قبض المغذي و مكعه ( شلّه) من أيده..من القهر..و انا و أمايه واقفات نطالع ولا نعرف شوه انسوي؟؟
حمد و بعصبيه: الله يغربل ويهك...يعلك ما تنجف من دكتور..شوه قلت للصبي..؟؟
قام أحمد في هاللحظه و قبض ابويه : هّد أعصابك يا خاليه..كل شي له علاج..
حمد: وهو شوه يقوول؟؟!!! حد فهمله يالس ايحيس ثمه؟؟!!!
عفرا و هي اتكلم المترجم اللي كانت علامات التعجب والحزن تكسو ويهه: بويه..شوه ايقول الدكتور ترجم ؟؟
المترجم و بعد تردد: الدكتورعم بيئول...انه الاطراف السفلى فقدت الاحساس..و هيدا نتيجه للصابه في فقرات الظهر السفلى..و نتيجه لهشي..ما راح ايحس بأجريه ( ريوله) لانه..لانه خلاص اتشلل!!!
عفرا : شوووو؟؟!!

++ قام ابويه في هاللحظه و هو مب قادر يوقف على ريوله و مسك سلطان من جتوفه و ضمه له..و تم حاضننه و سلطان..حاط ايديه على عيونه ولا قال ولا كلمه..لحظات و انه الدكتور و المترجم طالعين..لحظات و انا اشوف ابويه و هو لاوي على سلطان و هو ايضمه لصدره..لحظات و أنا ادور بعيوني حواليه أريد حد يضربني عشان استوعب اللي صار..بس الهدوء كان هو المسيطر..بغيت حد يتكلم..ينطق..أيجذب الخبر ولا يأكده..مالقيت حد..أمايه دشت الحجره الصغيره و غرقت في صياح هستيري..أما أحمد و سعيد..وقفوا على طرف الغرفه..و نظرات الحيره و الشفقه تملا عيونهم..مسكت راسي اريد استوعب يا ناس..اريد استوعب..شوه يعني سلطان ما بيمشي مره ثانيه..ما بروح معاه مره ثانيه..ما بيوقف على ريوله!!! ياربي ألف شي و شي يتزاحم في مخي..إلا التصديق الشي الوحيد اللي ماقدرت أسيطر عليه..
في لحظه بغم سلطان و صرخ بصرخه عاليه..شـقـّت قلوبنا بالعذاب..صرخه ما شي شك فيها انه اللي صار واقع و محال تجذيبه..
سلطان: لاااااااااااااااا...و أنا اقوووول ريوليه شله ما حسبهن..و الله و الله اني عرفت اني ما بمشي مره ثانيه..و الله اني عرفت....( و شهقه قويه خلتنا كلنا نحس بالبخص اللي يحسبه سلطان في يوفه..شهقه تبعتها دمعه حاره على خده)...يا ويلي ويلااااااااااااااااااااااااااااااه...راحن ريوليه راحن...(و حط ايديه على عيونه و لف الصوب الثاني من الشبريه و هو ايقول كلام مب مفهوم..بس كلام كله لوعه و حسره و قهر..كلام ايعذبك..و ايخليك اتحس انك خلاص خلاص فاقد الحيله..)
يلس أبويه على طرف و هو يتشاهد..و ساند راسه بين ايديه..أما سعيد اخويه زقر الممرضه اللي دشت و بمساعده أحمد عطوه أبره مخدره..و في لحظه..غيّب سلطان عن الوعي..غاب و غيبنا وياه في بحر حزن لا نعرف ساحله من آخره..آه يا حكم القدر مصعبك...آه يا لوعه تقطع اليوف تقطيع..و آه يا خويه من لحظه غرست فيك سجين الألم...لكن كل شي مقدر و مكتوب..
دخلت بشوف أمايه شوه سوت لقيتها حالتها أسوا و اسوأ..ما قدرت اتمالك نفسي..حسيت بعمريه اتمايل فالحجره..و اشوف الدنيا كلها سودا جدامي..ما حسيت بعمريه إلا و أنا فالحمام..و في شخص ماسك راسي و منزلني على المغسله..
أحمد: هاه لطيفه...بس..و لا بعدج بتزوعين؟؟؟
هزيت راسي اريد استوعب وين انا..ومنوه اللي يكلمني..ولا شوه اللي قاعد ايصير؟؟
أحمد: خلاص..خلاص..غسلي ويهج...هاه اندوج كلينكس..
مسكت الكلينكس ومسحت به ويهي..رديت رفعت عيوني فالمنظره اريد استوعب اللي صار..فجيت الفوز و غسلت ويهي مره و ثنتين و ثلاث..بس هيه هيه الحقيقه ما تغيرت..و اللي صار ما بيغيره شي..مسحت ويهي..و رحت الغرفه و انا لاحظت انه أحمد يالس يتبعني..يلست على الكرسي عدال أمايه ضميتها و انفجرت بصياح هستيري..ماعرفت شوه اسوي في لحظتها..ما عرفت انطق بشي..بإختصار ما عرفت ألجم صرختيه!!!
أحمد: لطيفه....سلطان تعبان و يبا الراحه...لا تسوله أزعاج...قومي يالله قومي بتسيرين معايه...
++ فالبدايه عارضت..بس بعدين عرفت أنه قبضت أحمد لأيدي ما بتلين..وانا ماعندي القوه اني اواجهه..طلعت من الجناح..ووقفنا جدام اللفت و انا دموعي تتفجر من القهر و الغصه..لاحظ أحمد أني اريد اتغشا بس مب قادره لانه ايديني يرتجفن..فمسك أحمد طرف الشيله و غشاني بها..و أنا واقفه بلا حراك..دخلنا اللفت و طلعنا و رحنا على طول السياره..طول الوقت و أحمد ماسكني من أيدي..فجلي باب السياره ركبت و سكر الباب..ركب السياره..أول ماركب..في لحظتها..ماقدرت امسك عمريه..أنفجرت بالصياح..كل شي استعصا عليه في هاذيج اللحظه الا الصياح..كل شي غاب عني الا عصرة القلب..كل شي كل شي كل شي ما همني فقدانه..إلا وقفت أحمد معايه..في هاذيج اللحظه صدق حسيت بحاجه أحمد..صدق حسيت بأهميته في حياتي..صدق حسيت أنه مالي في هالدنيا غيره..بس هو للأسف..ما قالي ولا كلمه..ولا عطاني ولا نظره..ما سمعت منه ولا أي شي..غير هدوءه اللي كان يقطعه صوت تنفسه المنتظم..حسيت أني اريد احط راسي على جتفه و أصيح..حسيت اني محتاجه اني اشكيله..حسيت اني و ببساطه...أني من دونه ولا شي...
وطاني أحمد فالبيت و طلع..رحت الحجره و عقيت بعمريه على الشبريه و أنا اصيح صياح القهر..من اللي استوا لسلطان..و من ردة فعل أحمد السلبيه تجاهي..شوه تبينه ايسوي يعني؟؟ وحده قالت لريلها ماباك..وحده طعنت ريلها في كرامته..شوه تتوقع منه؟؟!! كلتلي حبه منوم عشان انام من الهواجيس اللي اتقطعلي قلبي..بالحقيقه اللي مب قادره اتقبلها..
رقدت رقاد مب طبيعي نتيجه الهم..و الحسره..و المنوم اللي كلته..قمت على الساعه خمس الفير.يالله كم ساعه رقدت!!! قمت و انا راسي بينفجر..اتسبحت و صليت و مسكت القرآن و يلست أقرآ ألين ما طلعت الشمس..عالساعه ثمان و نص نزلت تحت الصاله..لقيت الخدامه توها اتحط الريوق..بس انا ما كان لي نفس صبيت لي كوب جاهي..و انسدحت على الكرسي..لحظات..و أنه أحمد هابط..اعتدلت في يلستيه بس ما قدرت أحط عيني في عينه..بغيت أطلع من الصاله..بس قلبي ما طاوعني..ادري الحين وقت الدوام..و أحمد ما يشرب اي شي من ايد الخدامه..وانا ما سويت له شي؟؟!! احترت بين اني اقوم اروح المطبخ و اسويله..و بين عزت نفسي اللي منعتني من هالشي..المشكله انه من دش ما قال ولا كلمه..ولا سلام..ولا صباح الخير..يلس و جلب الجريده شوي..رفعت عيني صوبه طاحت على ويهه المشدود..و شعره الرطب اللي تنزل منه قطرات الماي من راسه على يبهته..يالله لأي درجه وصلت..أحلل الريال..و أدقق في ملامحه..و أنا ماصار لي يوم من اللحظه اللي طردته فيها من حياتي؟؟!!!!
نش..أحمد..بكل هدوء..طلع من الصاله..راح..مادري ليش حسيت بقبضه في قلبي..وانا شوه لي خص فيه؟؟!! قمت و رحت فوق..اول ما خطفت عدال حجره شمسه سمعت وحده من البنات اتصيح معناها شمسه اكيد واعيه..
دقيت الباب و دشيت..شفت شمسه و هي يالسه اتبدل لبناتها رحت عدالها و يلست أساعدها من دون لا نكلم بعض..
لطيفه: شمسه برايج اذا بترقدين شوي...أنا بيلس عند البنات...
شمسه: بالله عليج منوه تغضي عينه من هالهموم؟؟!!!
قمت و مسكت شماني الغاليه على قلبي..و حطيتها في حضنيه..و قمت أرضعها بالمرضعه..لحظتها ما رمت امسك دموعي اللي هلّت بصمت..هموم..هموم..هموم..شوه هالحياه هاي؟؟؟ انا بروم اصبر على مصيبه سلطان..ولا بصبر على فرقا أحمد..؟؟!! لاحظت انه شمسه اختيه هاديه رفعت عيني صوبها شفتها و هي اتحط ايديها على عيونها و اتصيح صياح ايقطع القلب..ساعتها ما عرفت شوه اسوي..قمت و حطيت البنت على الشبريه و ركضت صوب شمسه اختيه..عمريه ما شفت شمسه بهالضعف..عمريه ما حسيت انها بتحتاجني..حطيت ايدي على ايدها..
لطيفه: بس يا شمسه..بس...الصياح لا بيودي ولا بييب..لا تصيحين..
شمسه: شقايل ما صيح؟؟!!! شقايل ما صيح و انا اشوف اخويه نور عيونيه ما بيمشي مره ثانيه؟؟؟ انتي اتشوفينها هينه يا لطيفه؟؟؟!!! هينه؟؟!!! لا حول ولا قوه الا بالله...انا لله و انا إليه راجعون..
مسكتها و ضميتها..لطيفه: لا حول ولا قوة الا بالله...قدر الله و ما شاء فعل..
في هاللحظه..بالذات..عرفت انها مصيبه..و يا معظمها من مصيبه..صاحت شمسه اختيه في حضنيه صياح..قطعلي قلبي..صاحت صياح..خلتني ادرك انه هالشي جايد..والله يصبر سلطان عليه..اذا نحن ماقدرنا نقهر هالشي..فكيف هو!!!
شمسه: يالله يالله...ماروم ماروم اتخيلها هاذيج اللحظه..شقايل خبروه..و شوه سوا يوم درا انه ما بيمشي مره ثانيه؟؟!!! ياربي اتصبره و اتعينه يارب يارب يالله..
لطيفه: صعبه و الله انها صعبه...
شمسه: ليتهم ما يعذبونا!!!! ليتهم لا يسيرون ولا ايوون..بس سدتنا الاهموم هالحوادث وهالمصايب..ما تمت ام في بلادنا ما تصيح ولد ولا اخو...الله يغربلهن من سياير جانهن نفدهن..كله منا نحن..شله خليناه ايسير..شله؟؟؟ حد ايشوف اخوه رابع للموت و يسكت عنه..كله منا نحن..كله منا نحن!!!!
لطيفه: بس يا شمسه..ألحينه اللوم ما بيزيدج الا عذاب..و هاذا مقدر و مكتوب..استغفري الله ولا تقولين هالكلام..
شمسه: استغفر الله العظيم...لا حول ولا قوه الا بالله...
لطيفه: انا من رديت البارحه من المستشفا ما سمعت شي عنه؟؟!! حد سارله؟؟
شمسه: سارله عمير..و امبونه عنده خليفه و احمد..و ابويه ما فارقه من درا بالخبر..
لطيفه: و امايه شوه سوت؟؟
شمسه: امج عندها عويش..يابتلها الممرضه البيت و ضربتها بمهدي..و ألين الحين طايحه..
لطيفه: ياااااااااااااااااااااااااااااالله...هزرج امره ماله علاج؟؟؟ ماشي حل؟؟
شمسه و هي اتهز راسها: من متا الشلل له علاج يا لطيفه؟؟ بس يمكن أيسفرونه اليوم..
لطيفه: شوه؟؟؟ تراج اتقولين ماله علاج..
شمسه: من شاف ابويه حالت سلطان...و هو متفيزر عنده موازرنه...و سلطان ولاّ مبنج..ولاّ تيه حاله و ايسّج...لا يرمس حد..ولا يرد على حد..حلف بويه انه ما يبات فالمستشفى ليله غير..و انه يتسفر و يتعالج برا..
لطيفه: وشوه بيفيده السفر برا.؟؟؟ بس عشان يبخصونه أكثر و أيأكدوله انه ماله علاج؟؟!!!
شمسه: بالعكس..ايقول الدكتور..الظهره من هالجو أحسله..يمكن صح ماله علاج..بس بيحاولون معاه بالعلاج الطبيعي..
لطيفه: و بييب العلاج الطبيعي نتيجه؟؟
شمسه: خمسه بالميه بس..
لطيفه: بس انه يمشي؟؟
شمسه: انه يمشي لا مستحيل..بس يمكن بيحرك اطرافه..
لطيفه: و منوه بيسير وياه؟
شمسه: خليفه...و أحمد...امبونه سعيد بيسير بس ما رخصوه..و عمير من الفير ايرابع فالسفاره بالتقارير عشان ايخلصونه...
لطيفه و بهمس: أحمد..بيسير؟؟
شمسه : هيه...عمير عنده طواري..ما شفتيه انتي احمد بيسرح بوظبي بيخلص الفيز..
لطيفه: لا ما شفته..
شمسه: و أنتوا بعدكم على حالتكم؟
لطيفه: أي حاله.؟.
شمسه: انتي ادرى...
لطيفه: شوه تبيني اسوي يا شمسه..مالي غير هالحل..
شمسه: اللي يريحج...
لطيفه: و متا السفر؟؟
شمسه: المسا..الساعه 12 و نص من الليل..
لطيفه: آها...
++ و طلعت عن شمسه..وانا حايره..مادري ليش حسيت بحزه في خاطريه يوم دريت انه أحمد بيسافر ولا قالي؟؟!! حاولت اتناساه..لبست عباتي و رحت عند أمايه عفرا و يلست عندها الين المغرب..لانهم من بعد المغرب ساروا المستشفا عشان ايرتبون لطلوع سلطان من المستشفا عن طريق الاسعاف ألين المطار الخاص فالعين وين بتشلهم الطياره و بيسرون ألمانيا..ما قدرت اسير و اوادع سلطان..ماقدرت اسير و اشوفه و هو محطوط على الكرسي و ايدزوبه..بإختصار..اللحظه اصعب من اني اوصفها!!!
رجعت الغرفه شفت باب حجرة أحمد و هو مفتوح..و صوت سيف اللي شال الدنيا و هو يالس ايكلم أحمد..احترت بين اني اكمل طريجي..و بين اني اسير اشوف احمد شوه محتاي؟؟ اذا يباني ارتبله الشنطه..او ألفله أغراضه و ثيابه..حسيت بصراع بين قلبي و مخي..بين قلبي اللي ايقولي لا..لا..يا لطيفه..خلاص كل شي انتها..و كل شي واضح انه انتها و ماله رجعه..و بين عقلي اللي ايقولي..انه هالشخص بعده ريلي..و اني يوم بسير اشوفه علاقل شوه يبا..فهي مجرد لفته و رد لجميله اللي غرقني من طاح أخويه وسوا الحادث..ما حصلت نفسي الا و انا واقفه جدام حجرته..علاقل..من المعاني و المواييب اني اشوف شوه يبا صح ولا انا غلطانه..دشيت سلمت..و يلست عدال سيف اللي كان يناقز فوق الشبريه..أما أحمد اللي كان حاط الشنطه على الأرض و يالس ايصف أغراضه فيها..فهو ما رد عليه..ولا رفع عينه في عيني..اوكي برايه..أعتقد انه هالشي هو اللي كنت اباه..مب مشكله..على هالنقطه متفقين..سكت يلست اراقبه و هو ايحط أغراضه..و ايجمع البناطلين على طرف..و القمصان اليديده منهن يالس ايفج الاكياس عنهن..
لطيفه: أحمد...
ماشي رد..
لطيفه: ما تباني اكويلك شي؟؟
ماشي رد..دست على كبريائي ويلست على الارض عداله و مسكت قمصانه و يلست ارتبهن..في هاللحظه قام أحمد و سار داخل غرفه الملابس ايلم الاغراض الشخصيه..سكت..علاقل هالوضع اريحلي قبل لا ايكون اريحله..صففت الاشياء بمساعده سيفوه..اللي مب فاهم الوضع..
سيف: خالوه لطيفه؟
لطيفه: هاه؟
سيف: عمي أحماااااد بيسافر؟ بيروح داخل الطياره الكبيره؟
لطيفه: هيه..
سيف: ليش؟؟ عشان خالي سلطان بيموت؟؟
غمضت عيوني..و تنفست بعمق..تخربيطات يهال..
لطيفه: لا ان شالله مابيموت..بس عشان ايعالجونه..
سيف: انتي ما بتسيرين مع عمي أحماد؟
لطيفه وبعد تردد: لا..
سيف و هو ايعلي صووته: اوووهوووو...تراج العرووووسه مالته...لااااازم اتسيرين وياه..
++ كنت ادري انه احمد من غرفه الملابس يسمع كل شي..ما حبيت ابين له اني متغصصه عليه..فجلبت الموضوع مزح..
لطيفه: سيفوووووه...و انته شوه ايخصك بسوالف الكبار..نش يالله نش..قم هات هاذا القميص الاسود
و قام حضرت الشيخ سيف و ركب فوق الشبريه و نقز ألين ما طاح في نص الشنطه..و اخترب كل اللي عدلته..ولا هو الحبيب فطسان من الضحك...
لطيفه: سيفوووووووه....يا..
سيف و هو ايقاطع لطيفه.: ادري يالاثرم..يالنوتي..يالسبال..ههههههههههه
لطيفه: الله يهديك...
أحمد و بلهجه تهديد: سيفان يالهرم؟؟!!! شوه هاذا؟؟؟ تباني احيسلك ذنك ألحين الين ما تقطع!!!!!
سيف و هو يضحك: لا بيعني بربتين في سوق الصبيخه؟؟!!
في هاللحظه تبدلت ملامح أحمد من العصبيه للضحك..لمحته انه يبا يضحك بس ماسك عمره جدام سيف..
أحمد: يالله فارج فارج..
سيف: ماااااااااباااااااااا فارج.....ماريدكم تيلسون بروووووحكم!!!!
++ مادري ليش حسيت بالجو تكهرب..توترت..و اللي زادني الهدوء اللي فالحجره..نزل أحمد ايحط اغراضه فالشنطه في نفس اللحظه اللي مديت فيها ايدي عشان ارتب الملابس اللي خربهن سيف..و بالصدفه لمست ايدي ايده..و الله العظيم بالصدفه..بس ماردي ليش هو تنرفز و قام واقف بسرعه..حسيت انه انقهر..بس و الله العظيم اني ما قصدت..كيف بقصد و انا من يوم طاردتنه من الحجره..كيف بقصد و انا قلتله فالويه اني ما ريده..
أحمد: لطيفه...طلعي من الحجره..
لطيفه وبتردد..: أحمد..والله..والله..
أحمد: طلعي الله يخليج و ريحيني...
وقفت بسرعه و انا احاول اتدارك الموضوع و اللبس اللي حصل..بطلع و الله العظيم بطلع لاني اعرف انه اعصابي بتخوني..بس حبيت اوضح له انه نيتيه صافيه..
لطيفه: أحمد...و الله اني ما قصدت..سمحلي..كنت ارتب الشنطه..
أحمد : ما حد طلب منج خدمات؟؟!!!!
++ طلعت بسرعه من الغرفه..طلعت و انا احس بعمريه خلاص فقدته..الا تأكدت من هالشي..ما يباني..انزين هو ليش كبر الموضوع جيه..يمكن كانت هاللحظه اتكون اخر لحظه بينا..ليش ما خلانا نفترق على خير..يا ربي شوه هالحاله..يا لطيفه لا تجذبين على عمرج..انتي ادري باللي حسيتيبه بمجرد لمسته..ماكانت مجرد لمسه..و لو كانت بالصدفه..كيف بتكون مجرد لمسه و انا حسيت اني اذوب..كيف بتكون مجرد لمسه وانا قلبي كان قادر انه ايخوني و يرجع لأحمد..كيف و كيف وكيف...اذا انا احساسي خاني و بشرف..فكيف هو؟؟دخلت الحجره و صكيت الباب..سكرت الليت و يلست فالظلام..ظلام حياتي أشد و اسود..تنهدت تنهيده طويله..ما تخلي شك..انه كل شي..كل شي..ولو كان صغير..مات!!!
لا اردايا اتجدمت من دريشه الحجره..رفعت الستاره..و يلست اراقب الاوضاع..بما انه دريشتيه اتطل على الواجهه..قدرت اشوف أحمد و هو ايحط اغراضه فالسياره..قدرت اشوفه و هو ايوادع خواته و امه..قدرت اشوف و هو يضم سيف الصغير لحضنه..آآآه بشوه حسيت في هاذيج اللحظه..تمنيت لو كنت انا مكان سيف..مب لشي..بس لاني اريد أحتفظ بذكرى من عنده..بذكرى بعيش عليها قد الله ما يكتبلي من عمر..تمنيت اكون مكان سيف..عشان اشم ريحت احمد..و أخزنها بين حنايا يوفي..تمنيت اكون بدال سيف عشان يسمع نبض قلبي..تمنيت و تمنيت و تمينت و يا كثر اللي تمنيته من عرف قلبي حبه لهالشخص..و ما تحقق ولو شي بسيط..
لحظات و فج أحمد سيف من حضنه اللي كان ايصيح صياح غريب..صياح حبه لاحمد..و تعلقه بعمه..آآه يا سيف اذا انته الياهل اتحس بهالشي كيف انا؟؟!!! اتحركت السياره و لحظات و اختفت بين اليدران..لحظات و حسيت انه الروح اتهدد بالطلوع..لحظات عرفت اني خلاص..موادعه لحبيب قلبي وداعي الاخير..

++ من سافروا..عدت لأيام جنها دهور..حاولت أشغل عمريه بأي شي..داومت فالجامعه..و رغم انه دوامي ايخلص 2 الظهر الا اني كنت اتأخر ويا فطيم عشان ارد معاها..كنت اريد الوقت ايمر بسرعه..و اريد اشغل تفكيري و بالي..لاني بديت انهار..وبديت أحس بلوعه الفراق..و عرفت شوه معنا انه الانسان يشتاق..عدّا اسبوعين و نص من سافروا..ولا سمعت صوته..ولا عرفت أخباره..عافت عيني الكرا..و عافت نفسي العيشه..ماكنت أتوقع انه البعاد بيكون بهالصعوبه..ولا توقعت انه قلبي بيحّن له بهالسرعه..استويت اكره ادش الصاله..و اتذكر وين كان ييلس..و اكره باب غرفته المسكر في ويهي..لدرجه اني في لحظه ضعف خاني فيها قلبي من الوله..و خانتي فيها عيني من الشوق..رحت غرفته...و فجيتها و بت فيها..بت و أنا أحضن كندورته اللي علقّها قبل لا أيسافر...رقدت و انا أحضن ريحته..و من يومها يجفيني النوم الا اذا رحت و رقدت في غرفته..في سريره..عشان أشم ريحته..و أتذكر انه في يوم من الايام..كان أحمد لي و القدر رفض الا انه يبعده عني!!!

مادام في صدري و جوفي مثابيته.. بحكم لجامه ألين الموت يدهاني..يلعب به الحب و ايكثر مشاتيته أنا أشهد أنه المحبه عمرها فاني

++ في مره من المرات كنا متأخرات فالجامعه مع الشلّه..خاصه انه الشتا بدا يدخل..و الجو بدا يغيم فيلسنا عند النافوره ألين المغرب و بعدين ردينا البيت..التأخير فالجامعه يبعدني عن جو البيت..و التفكير الغير طبيعي في أحمد..أول ما دشينا البيت لقينا عمتيه بخيته يالسه و فارشه برا..و عندها بنات شمسه اللي كبرن شوي..
لطيفه+فاطمه: السلاااااااااام عليكم..
بخيته: و عليكم السلاااااام و الرحمه..مرحبا الساع مرحبا ببنات الجامعه..تعالن تعالن يلسن كلن من هالخبيص..
فاطمه: حشا حشا حشا....بسير اتسبح و خلاف باكل....أرفاااااانه من عمري..مش أدره..مش أدره
بخيته: وابويه عليج انتي..هيه بنتيه مستلبستنها ينيه مصريه..من ايعديها المغرب امرره تجلب مصري!!
لطيفه: عموه برايها اتسير اتسبح...بتخيسكن بصنانتها..
فاطمه و هي تضرب لطيفه بالشنطه: مسوده الويه انا مصننه؟؟!!! هاي صنانه دريولكن...لوع بجبودنا الله يلوع بجبده..من تلصق فيك ما تفج ريحته..
شمسه: ههههههه..قلت انا فطيم اذا ما تسبحت بدهن العود المعتق ما تسير الجامعه..
لطيفه: عموه شوه هالبتاني اللي بليتونا به؟؟!!! ريحته...الله لا يراويكم..
بخيته: عاد شوه انسوي...يوم براهيم ايسوقبهن قالن ما نباه هذربان و يغايض..
فاطمه: و الله اني عرفت حايتك يا براااااااااااااااعيموه...متا بيرد هو؟؟
بخيته: مادريبه ايقول..حرمته مربي قاصر..بيسير ايطمن عليها و بيرد..
لطيفه : يوم يبون يسافرون...تحججوا بهالحجه...
بخيته: عاد شوه انسويبه يا بنتيه مانصبر بلاه..لطيفه بنتيه؟
لطيفه: لبيه عموه؟
بخيته: لبيتي في منا...بنيته سوي لريلج تيلفون...
لطيفه و بصدمه: أشوووه؟؟؟ ليش عموه؟؟!! شي مستوي؟؟
بخيته: لا بنتيه...بس من اصبحنا و نحن انسويلهم وهم ما يردون استهمينا عليهم..
لطيفه: يمكن عندهم موعد فالمستشفا...
بخيته: لا لا ما عندهم..ولو عندهم شله خليفه ما يرد؟؟!!...لا خليفه ولا أحمد ايردون علي تيلفوناتهم..سويله بنتيه يمكن ايشوف رقمج و يرد عليج...
لطيفه: أأأأأأأ...عمتيه..تيلفوني مفضي..شمسه دقي لخليفه؟؟
بخيته: لا لا لا ...من اصبحنا و نحن هاي حالتنا نتصلبهم ولا يردون انتي سوي لريلج..شمسه عطيها تيلفونج..
++ رفعت عيوني برجا صوب شمسه..
لطيفه و بهمس: شمممممميس...بليز؟؟!!
شمسه: عمتيه حتا انا تيلفوني مفضي..عقب المغرب ان شالله بنسويلهم..
بختيه: لا لا...
لطيفه: عمتيه أحسن عشان ايكون فارق الوقت بينا و بينهم..بيكون عندهم الظهر يمكن رقود..!!
بختيه: ما عليه..عقب المغرب تعالي و سويله..
لطيفه: ان شالله..
++ طلعت فوق الغرفه و انا اتنفس الهوا بصعوبه..شوه تباني ارمس أحمد؟؟!! فالتيلفون و نحن ما كلمنا بعض من اسبوعين؟؟!! اكلمه وهو ما يبا يكلمني؟؟!! كيف اصلا بتجرأ و بكلمه عقب آخر مره نفرني فيها؟؟!! الحمدلله انه شمسه اختيه طلعتني من الورطه..ركبت فوق و انا نبض قلبي واصل الين حلجي عقيت بعمريه على الشبريه..و تنهدت تنهيده ما فيها شك اني أرتحت الله يعلم لو كلمته شوه كان ممكن يستوي..كيف بكلمه..غمضت عيوني بقو..و حاولت اتجاهل الشوق الغريب اللي يرن في حنايا يوفي..قمت تسبحت و صليت المغرب..و سرت عند فطيم شوي فالحجره..عقبها نزلت تحت..رحت أسويلي..نودلز..شليت الصحن و رحت برا..لقيت شمسه اختيه بس و عدالها السيافي..
لطيفه: هاه وين البنات عيل؟؟
شمسه: رقدتهن..و أحيد إيني عندهن...
لطيفه: هاه بو هناد...علومك اشوفك صااخ؟
سيف: ماشي...
شمسه: عيزان..يالله حبيبي سر داخل اتسبح..و يالله بييك بعدين وبعشيك..بس لا تسير غرفتنا عشان ما توعي البنات
سيف: عيل ماريد...ولا اتسبح في حمامنا..ولا ما بتسبح..
شمسه: بويه الغالي...حليلهن خوياتك عطيناهن اليوم تطعيم خلهن يرقدن...روح حمام عموه فاطمه و اتسبح اهناك..
سيف: لاااااااااااااااااااااااااء...يوم اقولج لااااااااااااااااااااء...
شمسه: اتروم ما تسبح...خلاص فكنيه من حشرتك...روح داوم المدرسه و انته ريحتك مش حلوه خل مس لين اتفشلك باجر..
سيف: و الله العظيم...و الله العظيم تراني باجر بغيب...
شمسه: از يو لايك....كول واحد عند ابوك...و هو يتصرف معاك...
قام سيف و ترحطم بالانجليزي..و صاح..
شمسه: خلاص عاد...كيفك سو اللي تباه..عيب انته ريال شي ريال فالدنيا ايصيح؟؟!!
و زاد سيف فالصياح...و كل شوي يشاهق:انا ماحبكم..وينك عمي أحمااااااااااااااااد...وينك..والله أحبك و الله أحبك...ماحبكم...انا اريد عمي أحماد..ماريدكم...خالوه لتيفه قولي حق عمي احمااااد..اريده..اريده..اريده
لطيفه: تعال باباتي تعال....فديتك تعال..
سيف: ماريدكم....أقووووولكم ماريدكم..أكره الكووووووون...أكره سوق الصبيخه...أكرررهكم..
لطيفه: خيبه اليوم الموووود فظيع...شوه هاي بعد اكره الكون؟؟!!!
شمسه: شسويبه؟؟!!! شكلي بطلعه من هالمدرسه بوديه النموذجيه خليه يدرس ويا عمران أحسله
لطيفه: حرام عليج خليه في مدرسته ويا ربعه..بتلحقين عمران الا يالس فالحجره و يعلب اتاري..ولا فاج الكتب و يدرس..
شمسه: انزين احسن..
لطيفه: لا لا ..خليه في مدرسه خاصه صدق اتعلم الغياض و القواه..بس اضمنيله مستقبله..مالت علينا وصلنا الجامعه و جملتين انجليزي ما نروم انركبهن..ما شالله عليه سيف ايبربر امررره فالانجليزي توب..
شمسه: هاي هيه...عشان الانجليزي..ولا اسميني ما دانيه دربها هالمدرسه الين ما يوصل و انا اهويسبه من كثر الحوادث اللي تستوي عندها..
لطيفه: بوهناد....سيفااااااني...سيفوووووه...
ما شي...
لطيفه: شموس تراه بيرقد و هو بعده ما تعشا..
شمسه: من النحاسه لازم بيصيح الين ما يرقد...
لطيفه : لا ما عليج انا بييبه بالاسلوب..يابوج ولدج هاذا ما تييبه الا السياسه...سيفوووووش
سيف: هاه؟
لطيفه: ما تبا تتسبح؟
سيف: لا...
لطيفه: داخل حمام عمي أحماأأأأد؟؟
سيف: والله؟
لطيفه: و الله..
سيف: متا؟
سيف: يالله روح خل انيسه تيلس عند البنات و انته خل ايمي اتسبحك داخل حمام عمي احمماااد..
بخيته: هاه شعندكن مبغمات (مصيحات) الولد؟؟
شمسه: شسويبه يا عموه..ملعوزني تلعويز..مره مارومه انا...
بخيته: وشوه ايصيحه هو..
شمسه: بغيناه يتسبح ماطاع..
بخيته: بويه السيافي..تعال تعال عند امك العوده..( و سار سيف ويلس في حضن عمتيه بخيته)..وايه فديت السيافي لا خليت منه..بويه كله انته اتصيح اتصيح مب زين..يا بويه انته ريال و حشيم..لا تغدي امره نحس
سيف: انزين انا ماريد اتسبح
بخيته: و انتن شله امره دووم اتهدن عليه...
لطيفه: عمتيه تعرفينه انتي بزا (دلع) سيف..عنبوه إلا قلناله قم اتسبح تواكل(عصّب) وشل الدنيا بالصياح...
بخيته وهي اتشم راس سيف اللي يالس جدامها: يالــــــــــــــــــــــله يعلني ما خلا من هالريحه..اتهدن من دهن العود شوه بيستوي لو ما تسبح؟؟!!
في هاللحظات يت أيمي و شلت سيف عشان يتسبح..
بخيته: يا بناتي لا تضغطن عليه هاذا الا فرخ ما يفهم..و هاتنه بالزين..والولد لاحج فيه سفر عمه..أمرره ضعف و أسوّد..و الولد متعلق عمه ايسيربه و اييبه..شقايل الحين و هو لا ابوه ولا عمه فالدار و هم سالمين
شمسه: عمتيه عاد هو الله يهديه زياده عن اللزوم متعلق عمه..باجر لو ييب أحمد عيال بيتخبل علينا
بخيته: يا بنتيه بيكبر..و انتي اتشوفينه متعلق أحمد لا تلومينه..يوم هو ابوه طول الاسبوع ما يشوفه الين الاجازه..ولا ييلس عندكم الا يومين ويروح عنكم..ما يشبع الولد من حنان بوه..و عمير الله يهديه امرره من ين البنيات امره ما يشوفه سيف..
شمسه: شوه انسوي...ألحين عمير ايقولي يالله البيت الرمّه (دوده الارض) كلت الاثاث اللي فيه و انتي ما طعتي اتحولين..اول شي اتحججت بالحمل..والحين ماكللي فوادي متا بنتحول متا بنتحول..
بخيته: يا بنتيه فرقاكم مب هينه..بس هاذا ريلج..و الحرمه تتبع ريلها وين ما يكون..كم بيعيش في بوظبي اروحه جنه عزابي..الريال يوم يبا يضوي بيته..يبا حرمته و عياله جدامه..
شمسه: عمتيه عاد اللي يعيش فالعين تصعب عليه الظهره منها..و الله اني مادري كيف بعيش في بوظبي؟؟!!
لطيفه: اتحملي عشان ريلج و عيالج...

بخيته: لطيفه بنتيه شوه هالسقم اللي تاكلينه..؟؟!! بيخيس بطنج منه..
شمسه: عمتيه امره لا تخبرين..العيشه ماتطيح حلجها..ألا تصبح و تمسي على معكرونه الاندونيسيات
بخيته: مب زين يا بنتيه...عنبوه حتا هلكتي..لول غير..
لطيفه: شسوي يا عمتيه..؟؟؟ ما شتهيها العيشه..
ركزت عمتيه بخيته النظر عليه عشر دقايق..ماعرفت شوه بلاها..فجأه تذكرت لايكون؟؟
بخيته: بنتيه لطيفه..حد سويتي؟؟
لطيفه: لا لا لا لا لا ...عموه...لا لا...انا قلتله احمد دامني ادوام فالجامعه ما بييب عيال...
بخيته: وابويه انا..شوه هالمنكر هاذا بعد...لا لا خلي عنج..هاتيلنا حد..دام قوم شمسه بيتحولون..بياكلنا البيت من الوحشه...نبا عيال يا بنتيه..و الجامعه تراج متا ما بغيتي بتسيريلها..سويتيله ريلج انتي شرات ما وصيتج؟
لطيفه: اوووه يا عمتيه نسيت..أكيد انهم بخير لو شي فيهم بيتصلون...
بختيه: يا بنتيه فوادي ماكلنيه عليهم..سويله سويله ريلج ألحين..وين تيلفونج..
لطيفه و ببؤس: هاذوه عندي..
بخيته: أعدّ عليج الرقم ولا تعرفينه...
شمسه: انا مسيفتنه عندي..بطرشلج اياه لطيفه بطاقه أعمال..
لطيفه: يالله بترياج..
++ ثواني و انه الرقم واصلني مسج..ماقدرت اتهرب..و الحل يعني كيف برمسه ألحين؟؟!! شوه بقوله أصلا؟؟ يالله دقيت الرقم و انا في كل دقه افقد دقه من قلبي..يا رب ما يرد يا رب ما يرد..و إذا رد بعطيه عمتيه بخليها هيه اتكلمه..بس أخاف اتشك انا بينا شي..يارب أحمد فديت روووووحك لاترد على الاتصال..تميت على أعصابي و انا اسمع صوت الاتصال..تم ايرن و ايرن و ايرن..و اخيرا قطع مندون لا يرد عليه...آآآآآآآآآآآآآه يالراحه...
لطيفه: عموه...صاح صاح صاح...ألين ما قطع ما يرد...
بختيه: ردي و سويله...
++ اوووهوووو...اتصلت مره ثانيه و ما رد...اللهم لك الحمد و الشكر...
شمسه: برايه عمتيه بسوي انا خلاف حق خليفه...
بخيته: سويله..و ردي علينا بخبر...انا بسير اودي فاطمه عشان يعكسونها..(يصورونها)..جوازها منتهي ويباله تجديد..ما بتسيرين لطيفه؟
لطيفه: شدراني يا عمتيه..
بخيته: نشي نشي لبستي عباتج..غيري جو...امره من الجامعه الين البيت..دووم كارفه عمرج..قومي ربيعتج ما تعرف اتسير بلاج..
لطيفه: ان شالله عمتيه...
و راحت عنا عمتيه بخيته في هاللحظه التفتت صوبي شمسه..
شمسه: ما تبين ترمسين ريلج انتي؟؟!! عنبوه شقايل ايهون عليج من اسبوعين و نص ما سمعتي صوته؟؟!! يالله ماقسا قلبج يا لطيفه..
لطيفه: شمسه..الفراق اريحلي و اريحله..يالله انا بسير شي في خاطرج؟
شمسه: لطفين حبوبه خطفوا على المكتبه و خذي أعلام و صور بوخليفه عشان عيد الاتحاد قرب..أكيد بيطلبون علي سيف..ضبابه ما بتسير؟
لطيفه: لا ضبابه عندها صور يداد..بس فطيم تبا اتصور..حاشره الدنيا..
شمسه: ليش؟
لطيفه: يونه عشان ريحانه فوادها اذا شاف صورتها فالجواز...
شمسه: و ليش ان شالله علي بيشوف صورتها؟
لطيفه: و الله سمعنا من فاخره انهم يمكن يملجون جريب...و الريال يبا ايرمس حرمته فالتيلفون ألين الصيف
شمسه: و الحبيبه بتتصور صوره يديده عشان حبيب الالب ايشوفها حلوه فالجواز يوم الملجه؟
لطيفه: لو سمحتي مب حبيب الالب..ريحانه فوادها..هيه اتقول جيه..يون صورتها للي فالجواز الحين مب حلوه اتقولين حجاب اندونيسيه...يالله بسير انا
شمسه: والله بصاير بنات هالزمن عجيبه!!!!!الله يحفظج..
++ رحنا السوق..و ما خلينا مكان ما سرناله..امبونا جيه..انقول بنسير مكان معين..و بعدين ما نخلي محل ما نسيرله..و طبعا عموه ما خلت راعي الوعيان..ولا خلت السوبرماركت..و اخيرا خطفنا على كافتيريا الصحاري عشان ناخذ سندويجات على الطاير..بس عموه شافت محل المندوس و اصرت انها تنزل عشان تاخذ نعول ليدتيه ضبابه..عاد يدوه ضبابه فديتها ما تلبس اي نعاله..تلبس مثل نعول الرياييل بس صغار..ياما حاولنا نقنعها و ناخذها نعال طبي نسائي بس ما شي فايده..عالساعه عشر ردينا البيت..يدوب خذت شور و طلعت اتعشا..من بعدها..رحت عند فطيم عشان نخلص البروجيكت مالنا اللي مشتركين فيها انها و هيه..و عالساعه 12 و نص طلعت عنها لاني خلاص صدق كنت تعبانه و ابا ارقد..دخلت الحجره بدلت ثيابي..شليت لي غرشه ماي و المنبه و رحت حجره أحمد كالمعتاد..خلاص ما ارقد الا فيها..سكرت الليتات..وشغلت الاباجوره لاني اخاف ارقد فيها من دونه..موحشه..و كل ركن من اركانها يهمسلي بصوته..توني برقد نسيت اني ما حطيت التيلفون عالجرج..رحت أييب الجارجر..من غرفتيه و رديت مره ثانيه..انتبهت اني في مكالمتين لم يتم الرد عليها..منوه متصل..خاصه اني ما شليت الموبايل معايه و انا سايره السوق..جيكت..و حسيت بمثل النغزه في فوادي..نغزه فرح و في نفس الوقت نغزه ألم..شفته رقم أحمد جدامي..متصل مرتين..غمضت عيوني عشان امسح اي وهم انه ممكن انه اتصل متّوله!!! شوه متوله انتي بعد..صدق انه الحب مرات يخلينا بلا عقول..أها..قلت انا مب متصل عشان سواد عيوني..نسيت انه المغرب كنت متصلتبه و عشان جيه رد يتصل!!!
ما قدرت اقاوم شعور قوي في اني اتصلبه..شعور اقوا مني..قالتها شمسه اختيه..يالله مقسا قلبج يا لطيفه..معقوله تعلمت قسوه القلب لدرجه اني صبر اسبوعين كاملين من دون لا اسمع صوته!! شوه من البشر أنا؟؟!! شوه من القلوب أملك؟؟!!..لطيفه..أعقلي..ولو مره في حياتج..آخر موقف بينج وبين أحمد هو الصح..انتي حبيتيه..و هو ما حبج..انتي بغيتيه..و هو داس على قلبج..كفايه خلاص مهانه و ذل..مب معناها انج تكرهينه..لانه هالشي الوحيد اللي ما قدرتي عليه..بس خلاص قطعي حبال الوصل بينج و بينه..و اتركيه في حاله..شوفي حياتج و مستقبلج..و الزمن كفيل بجروحج..آه..هاي الحقيقه..بغيت ولا لا ..حطيت التيلفون على الكوميدينه..تلحفت..و انا اغمض عيوني بقو عشان اقنع نفسي انه هاذا الشي الصح..ثواني..و بدت ذكريات طفولتيه و حبي لأحمد تغزو فكري..و هوياسي..كيف حبيته..و متا عرفت اني احبه..و كيف كل يوم كنت اتمنا شوفته..و بمجرد ما شوفه اموت اموت من المستحا..كيف كل عيد ايلس فالميلس من الفير ويا امايه عشان اول ما يردون من المصلي أعيد عليه و أباركله..كيف فرحت يوم نجح فالثانويه..و كيف و كيف و كيف..
سمعت صوت مسج قطع عليه حبل أفكاري...منوه في هالوقت ايطرش مسجات يعني؟؟!! برايه..برقد و باجر يستوي خير..بس في صوت داخلي قوي..خلا نبض قلبي يزيد..و شوقي ينولد من يديد..لا اراديا مديت ايدي للموبايل و جيكت على المسج..
" أحبــك لو بعيد الدار عنك..جداك أيحن قلبي للرجوعي..و لو عني الليالي يبعدنك..غلاك في خافقي تحت الضلوعي..إذا مريت لي الذكرى أحتونك..أحاسيسي و فكري لك خضوعي..ولو أخفيت بما بي يلنك..يفز القلب لك من دون طوعي"...
أتأكدت مليون مره من انه الرقم اللي وصلتني منه المسج مش رقم أحمد...حطيت الموبايل على الكوميدينه مره ثانيه..و انا في نفسي..خلاص يا لطيفه بسج من التهلويس..خلاص كفايه..لين متا يعني؟؟!! سكرت الاباجوره و غرقت في ظلام دامس ما يقطع هدوءه الا نبض قلبي اللي أحسبه مب طبيعي..لفيت الصوب الثاني..اتجلبت و اتجلبت..بس للأسف مديت ايدي مره ثانيه للموبايل و جيكت على الرسائل المستلمه مره ثانيه و ثالثه و ألف..الليت مسكر..و الجو مظلم و انا عيني بس على ليت التيلفون أحاول اقنع نفسي اني بالفعل ينيت.!!!
قمت و عقيت اللحاف بغيض,,معقوله مغلط؟؟!! و اذا مغلط منوه الشخص اللي بيطرشله مثل هالكلام..أحبك؟!!!..مشيت شوي شوي الين ما وصلت الستاره و فجيتها..و يلست أطالع القمر..و انا خلاص ادركت اني على حافه الينان..توني اقول ما حبه و ما باه..و الحين مب قادره امسك نفسي من شوقي له!!
من دون لا أحس كتبت مقطع من غنيه ميحد اللي يمووت فيها أحمد..و ما حسيت الا و انا أضغط بالارسال..
" أنته عيني و انته شوفي و البصير..و القمرلي زان به داج الليال ..و أنته نسمات الصبا و انته العبير..و انته نوري و انته السحر الحلال..و انته شوقي في مغاليج الضمير..وللوليع انته الشفا و انته العلال..فقت من نومي على طيف مزير..زاير خطاف في صحوت خيال"..
غمضت عيوني..و عضيت شفايفه ندم..على لحظه تهور..خاني فيها قلبي..و طعنتني مشاعريه فيها بالظهر..تمت عيوني مركزه على الموبايل..بإنتظار رد..جواب..يثبتلي بأنه بالفعل المسج الاول كان لي انا!! دقيقه و انه مسج واصل من سيد جروحي..بمقطع ثاني من نفس الغنيه..يعني هو على الخط و بنفس التفكير.
" عيشه من دونكم عيشه ضرير..ما هنت لي هم وضيقات بال..جير من لاذ بحماكم يستجير..و أكسب الحسنات و اسمح بالوصال..انظر لحال اللي حاله خطير من مصابك يا قمر داج الليال.."
رديت عليه..
"مرّبي في هودج الليل الستير يوم جفن الخاليه بالنوم ذال.. عقب طيفك صار لي حال مرير.. لا شراب ولا منام ولا محال"
مادري بشوه حسيت ساعتها..ولا انا اصلا عندي احساس ولا لا..و شوه اللي سويته..صح ولا غلط..و الله العظيم يا جماعه...مادري..مادري..مرت دقيقه..دقيقتين..و عشر..بس ما شي رد..معقوله ندم؟؟!! كله مني انا..أغلط الغلطات..و بعدين ارد و اندم..حطيت التيلفون و رديت أرقد..اتلحفت..و غطيت ويههي باللحاف عشان اصيح من دون لا حد يسمعني..حتا نفسي..ماريدها تسمع صدى ندميه..و حسرتيه..مرت نص ساعه و انا غارقه فالصياح..لدرجه انه الموبايل رن وانا ما سمعته..و من كثر الصياح حسيت بالعطش اول ما شربت ماي رن التيلفون مره ثانيه..هنيه انا تيبست..يلست ثواني اطالع التيلفون وانا اقول لا لا..مستحيل مستحيل ايكون أحمد..رحت الصوب الثاني من الشبريه اريد ابتعد..ماريد اجيك و بعدين ما يطلع احمد..ويالله شغاله صياح و حسره..صك..و يوم صك حسيت بغصه...يا سلام..شوه هاذا..تندمت اني ما شليته..فجأه رن مره ثانيه..عاد ساعتها قمت بلا حاسيه و شليت التيلفون..
و ياني صوته..من بعيد..يااااااااااااه ما أعذب صوته..أحبه و الله ياناس أحبه..و الكره الشي الوحيد اللي ما قدرت أحسبه صوبه..
أحمد: ألوه..
لطيفه: ألوه..مرحبا...
أحمد: مرحبا لطيفه...شحالج ؟؟
لطيفه: بخير ربي يسلمك..ومن صوبك؟
أحمد: الحمدلله ما نشكي باس..لحظه لحظه..
++ و سمعته و هو ايكلم حد و الحشره شاله الدنيا..شوي و رد عليه..
أحمد: لطيفه؟
لطيفه: لبيه..
أحمد: حشا يا بوج خوانج مفلع...ايسلمون عليج..
لطيفه: ربي يسلمهم من الشر..شحالهم.
أحمد: بخير ما يشكون باس...شحال أهليه؟
لطيفه: بخير الحمدلله..
لحظه هدوء ما يخترقها إلا صوت النفس..هو اللي متصل..مب هو اللي مفروض يتلكم..
أحمد: ليش ماتكلمين لطيفه؟؟
لطيفه: شوه تباني اقول؟؟
أحمد: أهااااااااا...ليش صوتج متغير؟؟ شي ايعورج؟
لطيفه: لا الحمدلله...سلطان شحاله؟
أحمد: الحمدلله أحسن..البارحه سوله الفحص الاخير..ريوله ايروم ايحركهن شوي شوي..
لطيفه و باندفاع: في ذمتك؟
أحمد: هيه بس هاذا مب معناته انه بيمشي...اهم شي حالته النفسيه اتغيرت وايد و اتحسنت
لطيفه و بحزن: تقبل الامر..؟
أحمد: ههههه...أكيد بيتقبله دامنه خليفه خوج طايح بنا محاضرات دينيه..أقتنع انه هالشي مقدر و مكتوب
لطيفه: الله يصبره ان شالله..
أحمد و بعد صمت: و يصبرنا على فرقاكم...لطيفه...
++ ماقدرت ارد عليه..ماقدرت..سكت..و السكوت ارحم..لاني كنت متأكده انه بيقول شي خاص..
أحمد: ما بترمسين يعني..يزاتي اني ميت من الوله عليج؟؟!!!
لطيفه و بعتب: أحمد!!!!
أحمد: عيونه..قلبه روحه..شوه تبين بعد؟؟!! تم فيه شي غالي ما صفطه لج؟؟!!
لطيفه: أحمد لا تقولي هالكلام...و أنته..و أنته..تدري بشوه أحس صوبك؟؟!!
++ ما بغيته يلعب بعواطفيه..ما بغيته يعذبنيه..هو يدري اني احبه..و يتهنا بتعذيبي؟؟!!..أما أحمد فهم كلامي غلط فحب ايغير الموضوع..
أحمد: قالتلي فاطمه انج رديتي اتداومين فالجامعه..شوه مسويه فيها؟؟
لطيفه: تمام امشيه الحال..ما بقا شي عن امتحانات المنتصف..
أحمد: لطافي..اذا بغيتي شي..مفتاح التجوري بتحصلينه في السده الاخيره من التواليت..في بوكس صغير ازرق..انا حاطلج مبلغ صرفي منه..
لطيفه: ما تقصر بوشهاب..بس الحمدلله مب محتاجه شي..
++ خذنا و عطينا فالكلام..سألته وين سكنوا..و شوه الاوضاع..حالة سلطان..خبرني بكل شي..ما حسيت معاه بالوقت..حسيت جني اكلم واحد من خواني..حسيت براحه غريبه..اول مره اكلم أحمد مندون حواجز..مندون لا اقول شي و يفهمه غلط..
أحمد: اقول لطفين؟
لطيفه: لبيه؟
أحمد: مضايقه لاني اتصلتبج؟
لطيفه: الصدق ولا ولد عمه..
أحمد: الصدق..إلا جان مرخصتنيه و ما بتقولين الصدق..
لطيفه: لا...لا..عمريه ما تضايقت من صوتك يا أحمد..
أحمد: لطيفه..و الله العظيم..و ربيه الشاهد..اني من شفت رقمج فالتيلفون اول ما ردينا الشقه..انه قلبي فز..
لطيفه: ليش..؟
أحمد: يا مرحبا مليون أمس و قبل أمس بالقافله و للي بعد من وراها..رحبت بالمحبوب لو حمس من حمس..لو زعلت الخلان مابي رضاها..
لطيفه: no comment
أحمد: على راحتج..ما ارتويت بعدني..بس شوه اسوي وراج باجر دوام..صح ولا؟؟
لطيفه: هيه؟
أحمد: متا؟
لطيفه: ثمان الصبح..
أحمد: خلاص عيل ما بطول عليج...لطيفه ما وصيج..هالله هالله في عمرج..ما وصيج تراج عيوني..و اغلا ما يملك الانسان عيونه ولا غلطان..؟؟
لطيفه و بهمس: اكيد..
أحمد: ما يصير ترقدين و تخلين السماعه..
لطيفه: لاه؟؟!!
أحمد: بيونسي نصخج علاقل..شوه بيصبرني على فرقاج..
لطيفه: أحمد؟
أحمد: لطيفه..أعرف شوه بتقولين...لا تقولينها دخيلج..خليني لو مره..أحس انه شي امبينا..
لطيفه: اللي يريحك..متا بتردون ان شالله؟؟
أحمد: باجر الفليل بنسري المطار..الصبح ان شالله نحن فالامارات..
لطيفه: يحفظكم الرحمن ان شالله من سرتو الين ما تون..شي في خاطرك من صوبنا؟
أحمد: لا سلامتج..ردي السلام عليهم..
لطيفه: سلامن يبلغ..
أحمد: يالله فمان الله..
لطيفه: الله يحفظك..
++ مادري كيف عدت هالليله..ولا أدري هل هيه حلم..خيال..ولا واقع..رقدت و انا ارفض التفكير حتا باللي دار بينا..بخلي كل شي..على ما هو عليه..و بشوف شوه ايدسلي القدر في طياته..داومت الجامعه و انا اتريا اني ارد البيت بفارغ الصبر..سرت و رتبت القسم كامل..دخنت الحجره و عطرتها و تأكدت انه كل شي اوكي..عقبها سرنا المطبخ انا و فطيم انسوي الفواله اللي يبالها عباله مثل الكيك و الخفايف..أما الباقي سرنا المطبخ و أمرّنا على كريم بأنه ينش باجر من الفير و ايزهب الفوايل..
فاطمه: إيه لطوف انتي بتجابلين ريلج باجر جيه؟؟؟
لطيفه: ليش؟؟
فاطمه: شو ه هاذا سوي للصالون خليهن اين يعابلنج..
لطيفه: يعني اتعدل و اتزقرت و اخويه باجر بيبونه من السفر مشلول؟؟!!!
فاطمه: انا ما قلتلج اتحني..علاقل قصي شعرج..صبغي..
لطيفه: مادري..
فاطمه: شوه ما تدرين..يالله يالله..سويلها الحين..أكيد انه ياي و داق العداد عنده من الوله..حشا من سار و هو دوم يتخبرني عنج...بتخبرج انتي ما رمستيه؟؟
لطيفه: آه؟؟!!! هيه ارمسه...اقولج انا باجر ما بدوام..
فاطمه: أشعليج..حبيب الالب باجر بيشرف..
لطيفه: يالحسد...
فاطمه و هيه تستهزأ: يالحسد!!!! حبوبه عندي ريحانه فواديه..
لطيفه: صدق شوه سالفه الملجه..
فاطمه وويها محمر: سمعت انهم بيملحون عقب العيد العود..والعرس أول سته..
لطيفه: لاه...مستعيل..
فاطمه: شسوي...
لطيفه: و بتسيرين وياه السعوديه؟؟!!
فاطمه: ليتها لو السعوديه...على شهر ثمانيه احتمال ايحولونه قنصليه الامارات في الجزائر ولا المغرب.
لطيفه: خيبه...مزيان بالزاف..
فاطمه: ههههه...لا و الله...اذا خيروه ما بنسير المغرب..ما جازف..يربع ايحط عليه مغربيه..بنسير الجزائر
لطيفه: لله يوفقج ان شالله..بسير على قولتج..بسوي نيو لوك..
++ رحت عن فاطمه و اتصلت بالصالون و طرشلي وحده..قصت لي شعريه..و صبغت خصل..و سويت فيشيل..اترتبت..و خلصت..من عبقها سرت بيت ابويه..و رتبنا اهناك المكان..و يلست مع امايه وبويه..عالساعه 12 فليل رديت البيت..ما عرفت كيف بتعدي هالليله..كيف وانا اعد الدقايق اللي تفصلني عن شوفته..آآآه يا ربي..شوه بسوي؟؟ بالباجر الصبح قمت و سرت بيت أبويه..اول ما فجيت التيلفون لقيت مسج من أحمد " صوب دار الخل انويت السفر..القلب مشتاق و أحث المسير..بتبعه لو في مهاليك الخطر..و السبب ما بي من الشوق المثير" يا ربي منه هالانسان..بييبلي الخبال على آخرتيه..ما قدرت ارد عليه لاني متأكده انهم فالطياره ألحين..
لطيفه: السلام عليكم..
الكل : و عليكم السلام و الرحمه..
++ دخلت وسلمت عليهم كلهم..
لطيفه: هاه بو سعيد..بتسيرون ألحين؟
حمد: هيه بنتيه..عقب نص ساعه بتنزل طيارتهم..هبابنا انسير المطار..بنتيه سيري زقري سعيد قوليله يالله بوك يترياك..
++ سرت عند سعيد و خبرته انه ابويه ايقوله انه بيسيرون المطار عشان يستقبلونهم..ووصيته انه ايطرشلي مسج اول ما توصل طيارتهم..يلسنا انا و أمايه و عايشه أختيه نترياهم فالصاله بفارغ الصبر..عقب فتره وصلتني مسج من سعيد انهم نزلوا المطار و انهم بخير وسهاله..ساعتها ما عرفت شوه اسوي..اتوترت..يعني معقوله بشوفه..عقب هالفرقا الطويله؟؟!! طرشت مسج على تيلفون أحمد " نورت لبلاد بوجودك..و أظلمت لي عدت مب فيها..و الليالي بشعت خدودك..تسفر وينزاح داجيها.."
عقب ربع ساعه نزلت عايشه اختيه من فوق تركض ...
عايشه: وصلوا...هاذووووهم...وصلوا و الله اني شفتهم..
++ طاحت عيني على أمايه في هاللحظه..اللي وقفت بسرعه بس ما قدرت تمشي ردت تيلس مره ثانيه
لطيفه: هاه امايه شي عورج؟؟...هزتلي امايه راسها بالنفي
عفرا: لا بنتيه...ابغي اشوفه...ولديه...ياااااااااااااااالله برحمتك يا رب.
++ طلعنا كلنا برا و انا ماسكه امايه من طرف..وقفنا برا و نحن نتريا..كلن على أعصابه..كلن بأشواقه..ثواني وانه السيارات داشه..يالله بشوه حسينا في هاذيج اللحظه..العبره خنقتني..و حسيت بأيد أمايه و هي ترتجف في أيدي..نزلوا..اول شي بويه..و سعيد اللي لف من الصوب الثاني..و هو ينزل..ينزل الكرسي المتحرك من السياره من ورا..مشاهد تصعق الانسان في صميمه..و نحن يالسين انراقب الوضع بهدوء..و غصه..نزل خليفه و أحمد..اللي ساروا صوب سلطان و شلوه من السياره و حطوه على الكرسي..شهقت عايشه اختيه يوم شافت بويه ايسير صوب سلطان و يلوي عليه بقو..صاح بويه في لحظتها..اهتز هزات هزتنا وياه من داخل..صاحت عايشه اختيه و ركضت داخل عشان ما يشوفها سلطان و يتأثر..ما قدرت اتحمل الموقف و رفعت إيدي و حطيتها على ثميه عشان اكتم صرخه ألم..شفتهم و هم يتجدمون صوبنا..كانن عيونا انا و امايه..حتا الخدمات..الدريوليه و الطباخين كلهم كانوا واقفين..ابويه كان ماسك الكرسي و ايدز بسلطان..اللي كان هادي..و الابتسامه المقهوره المرسومه على ويهه..نزلت أمايه الدري بسرعه..و من دون أحساس..يلست عند ريول سلطان..و انفجرت اتصيح..
سلطان وهو ايبوس راس امايه: بس يا أمايه فديت روحج لا تصيحين...لا تصيحين..الحمدلله على كل حال..هاذا قضاء و قدر..بس يا امايه..امايه..فديتج..و رفجه و رفجه انج ما تصيحين..
قام سعيد أخويه في هاللحظه و مسك أمايه و شلها وساندها عليه..
سعيد: أميه...أميه..هاذوه ولدج بخير...ما يشكي باس..تحمدي ربج لي خلاه لج..
مسحت امايه دموعها و مسكت سلطان و ضمته لصدرها..و هيه تردد: الحمدلله على كل حال..
أول ما قامت أمايه..مسكني أبويه من أيدي و قربني من سلطان..كنت فاقده القدره على الاحساس..و هاذا احسن لاني ما ريد انهار جدامه و اصيح..ماريد اعذبه..كفايه العذاب اللي هو عايشنه..هويت عليه و وايته..و حبيته على رقبته و جتفه..تحمدتله بالسلامه..لفيت صوب أحمد و خليفه سلمت عليهم و تحمدت لهم بالسلامه..


في لحظه سمعنا صوت صياح عالي..قوي..صياح قهر..حسره..أول ما ألتفتنا صوب الصوت..أنه عباس الطباخ..وما حسينابه الا وهو ياي يركض..مسك سلطان من ايديه و تم ايبوسهن و ايصيح..
عباس: اربااااااب.....سولطااااان...ارباب سولطان...سوي انا سماااح...ارباااب سولطططان..
قام لحظتها سعيد و سحب عباس..لانه سلطان في لحظتها اتأثر وايد..قام خليفه و أحمد وشلوا سلطان بالكرسي وركبوه داخل..دشينا كلنا داخل ويلسنا..عشان يستريحون..شربوا عصير..فالبدايه كان الجو مكهرب..بس شوي شوي..بدوا ايسولفون..و دشت علينا عايشه..سلمت على سلطان..و تمت اتسولف وياه..غيرت عايشه علينا الجو..رغم انه الحزن هو الشعور المشترك..الا انه سلطان اخويه كالعاده بشخصيته المرحه غير الجو..و تم ايقولنا سوالفهم..و تم ابويه و امايه يضحكون عليهم..في هالوقت قاموا خليفه وبويه و سعيد و أحمد يتفاولون..
سعيد: هاه لطيفه هاذا جواز ريلج...
لطيفه: سلمت..
الكل كان مشغول..سلطان ايسولف ويا عايشه..امايه يالسه مع الشبيبه الباقين وابويه و كل شوي اتغرفلهم و تحلف عليهم انهم ياكلون..مسكت الجواز و يلست اجلبه..طاحت عيني على صوره أحمد..من وصلوا مارمت احط عيني في عينه..يلست ادقق فالصوره و انا أقول في خاطريه يالله شكثر أحبك يا أحمد..طاحت عيني على تاريخ الميلاد و تفاجئت أنه عيد ميلاده عقب يومين؟؟!! عقب يومين بيكمل السبعه و عشرين و بيدش الثمانيه و عشرين..يالله عساه كل سنه و كل حول..يا رب و اشوفك بصحه و سلامه..
سلطان: ايه بسج من التبصبيص..اول مره اتشوفينه ريلج..
لطيفه: ههههههه
سلطان: عنبوه يهالحب..امره من حولنا و هو ايدورج..بياكلج بعيونه..
ألتفت أحمد صوبنا: و من شر حاااااسد اذا حسد!!!! حرمتيه..مالي بد منها
سلطان: ابويه شقايل ترضا انهم يغازلون بنتك جدامك!!!
حمد: عاد يا بويه..الحينه مشطوبه هيه من خلاصه القيد..مالي حكم عليها..
الكل: ههههههههههههههههه
سلطان وهو يلتفت صوبي و يهمس لي: شوفي شوفي ريلج مصورنه وهو يغازل..زرّي عليه مفججتله راسه!!
لطيفه: لااااااه؟؟
سلطان: شوفي اروحج..
عطاني سلطان الموبايل ماله و رواني تسجيل فيه أحمد و هو يتمشا فالحديقه مالت المستشفا..حاط النظارات في شعره ولا بس قميص ابيض و بنطولن جينز ازرق..كان أحمد يتمشا و هو ايتكلم فالتيلفون..
لطيفه: لا لا ..صدق صدق..سلطان..
سلطان وهو يهمس: في ذمتيه انه ايرمس بنت..شوفي شوفي ينعرف الريال يوم ايغازل ظاهر من عندنا من الحجره بس عشان ياخذ راحته..
مادري ليش حسيت بطعنه..لفيت الصوب الثاني..
سلطان: لطفين زعلتي؟؟
لطيفه: كيفه
سلطان: رووووح يالغيره...ايرمسج..و الله انه ايرمسج..عنبوه يا لطوف شوه مسويه بالريال أنتي..يهاذيبج من سرنا الين ردينا..
في هاللحظه حس أحمد انا نرمس عنه..قام عن الاكل و مط التيلفون عن سلطان و يلس ايشوف
أحمد: عنلااااتكم زاااااد...يا خي ريال ايرمس حرمته انتوا شوه ايخصكم؟؟!!! امره جلاب بوليسيه
سلطان: هههههههههههههه
و عقبها تعذر سلطان انه تعبان و يبا يرقد..
قام خليفه خويه و دز بسلطان الين الغرفه يلس عنده ربع ساعه بس بعدين طلع و استأذن وسار فوق..
أحمد: يالله لطيفه بنسير..
لطيفه: إن شالله بسير اييب عباتي..
عفرا: بويه ما يلستوا..ايلسوا ايلسوا الين الغدا..
أحمد: بس يا خالتيه كلنا الين ما قلنا بس..بسير ارقد شوي من البارحه ما رقدنا..
عفرا: برايك بويه الله يحفظك..
رحت اييب عباتي..و انا طالعه..
عايشه: لطوف بتسيرون؟؟
لطيفه: هيه أحمد فالسياره يترياني..
عايشه: ليش؟؟!! علاقل يلسوا ألين الغدا..
لطيفه: أحمد تعبان من البارحه مارقد..
عايشه: هيه..زين..جيه بتسيرين؟؟
لطيفه: ليش يعني؟؟
عايشه: تعالي تعالي يا بوج..
++ سحبتني عايشه حجرة امايه و مطتني الين التواليت و تمت اتحطليه دهن عود..
لطيفه: بس بس..أسمع أحمد ايدق هرن..
عايشه: حد غيرج يركب ويا ريله جيه؟؟!! اتعطري اتعطري..
لطيفه: بس عوااااش...خنقتيني بالعطر...بس بس..هاتي انا بتعطر..
عايشه: اندوج اندوج روج؟؟
لطيفه: مافيني ما فيني.
عايشه: يالهبله..ريلج من ثلاث اسابيع ما شافج بتظهريله جيه؟؟!! حطي حطي شوي..
++مسكت الروج الوردي حطيت شوي و طلعت اركض..لقيت أحمد مريوس بسيارته اللي كانت اصلا موقفه فالكراج..و يتريا..دخلت..
لطيفه: سمحليه أحمد..عويش كانت تباني شوي..
ألتفت أحمد صوبي و ما تكلم..تم امبحلق دقايق..و انا فخاطريه اقول الله يسامحج يا عويش..الحين اكيد يالس ايقول هاي وين لها بارض اتعدل..وعشان اكسر الصمت..لطيفه: ما بنسير؟!!
صد أحمد الصوب الثاني..و تحرك..طلعنا..وصلنا البيت..لقينا عموه بخيته..و شمسه..سلم عليهن احمد..يلس شوي عندهن..و عقب طلع فوق..
لطيفه: شمسه شوه سون بناتج من الحما؟؟
شمسه: وايد تعبانات توني يايبتهن من المستشفا ان شالله العصر بسير اسلم عليهم..سيري سيري انتي عند ريلج..
++ ما قدرت اعترض جدام عموه بخيته..طلعت فوق..فجيت باب الصاله..ما حصلت حد معناها دش يرقد..برايه على راحته..دشيت الحجره فجيت العباه..و فجيت شعريه اللي كنت لامتنه..سمعته..يزقرني من بعيد بصوته التعبان..وايه لا خليت من هالصوت..طلعت اركض بس يوم وصلت الصاله مشيت شوي شوي..
لطيفه: لبيه أحمد؟
أحمد: عندج بنادول؟
لطيفه: لا...بسير اشوف عند شمسه..
++رحت عند شمسه يبت بنادول..و خطفت على المطبخ ويبت كوب ماي..دشيت الصاله..ما حصلته..وين سار؟؟ ألتفتت لقيته منسدح على الكنبه وراقد..يالله..قلبي عورني في هاذيج اللحظه..نزلت تحت وخيت عليه..و زقرت عليه شوي شوي اباه ايسير يرقد فالغرفه اريحله..فج أحمد عيونه شوي شوي..و اصطلب في يلسته..عطيته البنادول و كوب الماي..شرب..و ألتفت صوبي..
أحمد: لطيفه.؟
لطيفه: لبيه؟
++ ولا شعوريا..مسك أحمد إيديني الثنتين..و باسهن وحده وحده..و بعدين باسني على يبهتيه..و قام دخل الحجره سكر الباب و رقد!!! نقطه على السطر.
من التوتر..ما عرفت شوه اسوي..انسحدت على نفس المكان اللي كان عليه و غفيت شوي..عالساعه 2 دش عليه سيف ولد شمسه محتشر..فزيت بسرعه..
سيف: خالوه لطيفه..خالوه لطيفه..وين عمي أحمد..و الله العظيم شفت سيارته داخل الكراج؟
لطيفه: أش....أش...عمك أحمد راقد...لا تعلي صوتك لا توعيه؟؟!!!
سيف: انزين ابا اسلم عليه..
لطيفه: قلتلك راقد..العصر يوم بيقوم تعال و سلم عليه..
سيف: انزين ما بسوي صوت بس بحبه..
لطيفه: لا بويه لا..عمك أحمد لو حد ايسوي صوت شوي بيقوم..
سيف: انزين ما بحبه..بس بشم ريحته
و الله العظيم ما عرفت ارد عليه..لطيفه: برايك..بس بعدين سكر الباب شوي شوي..و دشيت انا الغرفه عشان ألحق على صلاه الظهر..أول ما طلعت لقيت باب الحجره بعده مفتوح الله يهديك يا سيف..دشيت ابا اسكره لقيت جواتي سيف معقوقات..اول ما طاحت عيني على الشبريه لقيت سيف راقد عدال عمه..يالله تخليهم لبعض..لحفت سيف و سكرت الباب و طلعت..العصر رحت عند شمسه..عشان ايلس عند بناتها و تقدر هيه اتسير اتسلم على سلطان..و ما ردت الين عقب صلاه العشا..
شمسه: صاحن البنات؟
لطيفه: هيه مها صاحت شوي..بس شما لا..عطيناها الدوا و رقدت..
شمسه: فددددددديتهن....فديتج لطوف سمحيلي عاد تعبتج..
لطيفه: عنبوه..فديتهن..تعبهن راحه
شمسه: عاد انتي ريلج ياي من السفر شراتج تيلسين عنده..
لطيفه: ريلي راقد..
شمسه: ألين ألحين؟!!
لطيفه: هيه ما رمت اوعيه يوم انه من البارحه مارقد..
شمسه: عيل لا توعينه..خليه يرقد ألين باجر..
++ طلعت عن شمسه..رحت الغرفه اتسبحت و طلعت..رحت أحط عشا لأحمد في حالة انه قام..و يلست شوي اذاكر للامتحانات..و عقبها يلست اتابع فلم اجنبي..عدا الوقت من دون لا احسبه..عالساعه 12 و نص حسيت باليوع نزلت تحت..اسويلي كالمعتاد نودلز..يلست فالمطبخ آكلها..فجأه..ما حسيت إلا بحد ايحط إيديه على عيوني..حطيت ايديني على ايديه عشان اعرف منوه؟؟ اول ما لمست ايديه سحبت ايديني بسرعه..ماريد المسهن..لاني مب مسؤوله عن شوه بيصير لو ما تمالكت نفسي..
أحمد: ما عرفتيني؟؟
لطيفه: البعبع؟؟
أحمد: ههههههههههههه...غربلات عدوج...تستهبلين..
لطيفه: هههههههه...خوفتنيه..
أحمد: أمبين!!!...شوه اتسوين؟
لطيفه: آكل..
أحمد: هالسقم؟؟!!!
لطيفه: بالعكس طعمه حلو...تعشيت؟؟!!
أحمد: لا..لقيت العشا بس مالي نفس عليه..
لطيفه: تباني اسويلك شي؟؟
أحمد: لا...بس يوعان..
++ قمت بسويله اي شي..بس مسكني أحمد من أيدي..
أحمد: لا لا يلسي..مابا شي..
و يلس أحمد ايراقبني و انا آكل..ما عرفت شوه أقوله..و هو ما يقول شي؟؟!! وترني!!
أحمد: حلوه..
لطيفه: النودلز؟...
أحمد: عيونج...
لطيفه: احمد يوم انته يوعان اتهلوس..بسويلك سندويجات..ولا صينيه بطاطا..
هز أحمد راسه بالنفي
لطيفه: انزين ذوق النودلز...اسويلك؟
أحمد: لا لا باكل من مالج..كيف ياكلونه عاد هاذا..
قمت و طلعتله مغرفه و شوكه و عطيته اياهن..
لطيفه: لف المعكرونه بالشوكه..و بعدين اللي نزل لفه بالمغرفه..
قام أحمد و هو يحاول ياكل و عفس الدنيا و انا ميته من الضحك...
أحمد: تتطنزين حضرتج؟
لطيفه: لا لا ...ماشي..اتذكرت شي ضحكني..
أحمد: ياللوتيه..
لطيفه: هههههههههه
أحمد: يالله قومي قومي..
لطيفه: وين؟
أحمد: قومي و لبسي عباتج...باخذلج عشا محترم..و بنسير مبزره..
لطيفه: مبزره ألحين؟؟؟ اكيد زحمه..
أحمد: لا لا ما بنسير داخل..بنسير صوب النافوره..اذا ما حصلنا حد بننزل اذا زحمه بنرد..
لطيفه: ان شالله..
++ طلعت فوق..لبست عربيه شوي فخمه..حطيت جحال و جلوس..تعطرت و نزلت بسرعه ما فيني اتأخر عليه..طلعنا و خطفنا على مطعم خذنا سندويجات..و رحنا مبزره..اللي كانت بالفعل ممزوره علاخير و مزحومه..رحنا صوب النافوره ما كان فيه حد الا كمن شخص و كانوا مروحين بعد..حولنا كلنا السندويجات اتمشينا شوي و ردينا..بصراحه الطلعه لو كانت قصيره بس كانت وايد حلوه..تبادلنا مواضيع عامه..و ضحكنا وايد خاصه احمد ما يشوف حد الا علق عليه..ركبنا فوق..أول ما دشينا الصاله..
أحمد: برايج لطيفه اذا بترقدين وراج دوام باجر؟
لطيفه: هيه..
أحمد: عيل تصبحين على خير؟
لطيفه: و انته من أهله..
++ دشيت داخل وانا ميته من الفرح..علاقل اتقدمنا خطوه..مهما كانت هالخطوه صغيره..بس اتبشر بخير..رقدت و انا مرتاحه..بالباجر داومت و ما قدرت ارد مع فطيم لانها دوامها يتأخر وايد..تفاجئت و انا طالعه انا أحمد هو اللي كان يايني الجامعه..ما سألته ليش انته اللي ياي..لاني مابا اخرب الحلم اللي انا عايشه فيه..ماريد اسأله عن اي شي..وليش..و كيف..مادام اني عايشه الحين وياه من أهدا و امتع اللحظات فهو علي كيفه..دشيت الغرفه تسبحت و توني أنشف شعريه..أنا أحمد داش الغرفه..بصراحه ارتبكت..لأني آخر مره كان فيها هنيه..كانت كارثه..سكت و يلست أطالعه..
أحمد: لطيفه نسيتي شنطتج فالسياره.؟؟ و مد أحمد ايده بالشنطه صوبي..
لطيفه: اووووه...نزلت الكتب و نسيتها..اول ما حطيت الشنطه على التواليت ألتفت صوب احمد اللي عيونه كانن مركزات على مكان معين..و حواجبه متعقدات..من ملامح ويهه عرفت انه شي جايد صار..أول ما لفيت عيوني صوب المكان اللي مركز عليه عيونه..كانت شنطه..مجرد شنطه..ليش الزعل؟؟!! بس الشنطه هاذي بالذات كنت حاطتنها و مرتبه فيها أغراضي عشان اروح بيت أهليه عقب سوء التفاهم اللي صار امبينا..و من عقب ما سافروا لبيت طلب شمسه اختيه في اني أأجل السيره ألين ما يرد سلطان من السفر..وبالتالي نسيت الشنطه فالغرفه..ما عرفت اقول شي..ولا لي تعليق..كنت واقفه و انتظر اي كلمه من أحمد..
أحمد: هاي شنطتج؟؟
لطيفه: هيه..
أحمد: خلاص!!! يعني انتي مصره انج اتسيرين بيت أهلج و نفترق؟؟!!
++ ما عرفت ارد عليه..شوه اقوله..اقوله هيه..انا برد..و ماباك و طلقني..مب مستعده اعيش هاذاك الكابوس مره ثانيه؟؟!!! حتا لو كان اللي امبينا لازم ايخلص..و انا متأكده انه المهله اللي امبينا خلصت..خاصه انه عشنا الحين أربع شهور تقريبا مع بعض..!!! و حتا لو كنت برد بيت أهليه فأنا برد من دون شوشوره.. و ما قدر اقوله هيه اريدك..ماقدر اقوله هيه احبك..ماقدر اقوله ببيع الدنيا كلها عشانك..ماقدرت ماقدرت..لاني انا أخر مره طلبت انه كل شي ينتهي..وانا لي رفضته..و طعنته في كرامته..ماقدر عقب الموقف الاخير بينا اهنيه في هالحجره..أقوله أباك..أباك..أباك..أصعب كلمه..و أصعب موقف انه الحرمه هيه تعرض نفسها على الريال..اذا هو ما يباني..فكيف بقوله انا اباك؟؟!! اذاتباني يا أحمد..قولها..قولي انك تباني..و بنسا كل شي..وببدا وياك من يديد..قولها يا أحمد..و ريحني من هموميه..اذا تباني اعيش وياك..و نتنفس نفس الهوا..و اتدق قلوبنا بنفس النبض..أعلنها الحين..لاني ماقدر انا اني اعرض نفسي عليك!!! نزلت راسي..عشان اخفي ملامح ويهي..سمعت تنهيدته..
أحمد: اللي يريحج!!!
++و طلع..اللي يرحني..؟؟!! ليش يا احمد انته اتعرف اللي يرحني؟؟!! كنت اتمنا انك تواجه نفسك..و اتقول انا شوه في حياتك..لاني حسيت اني املك ولو ملك صغير في قلبك..حسيت انه شي حلو صغير يجمعنا نما بينا نتيجه انه كل واحد ايحس بشي صوب الثاني..بس اذا انته ما بتحارب كبريائك عشاني..و ما بتدوس على عزه نفسك لعيوني..ما أعتقد انه بنقدر نوصل لشي..عرفت من ردة فعله انه ماله رغبه فيه..وخلاص يا نفسي..ما بركض و بصيح..ما بعذب عمريه..ولا قلبي..خلاص..اتعذبت بما فيه الكفايه..يلست على الشبريه و انا امارس اسوأ ضغط نفسي على كبريائي..انه خلاص..كل شي انتها..انتها و بس..
عدا هاليوم بكبره من دون لا اشوف أحمد..مادري وين سار..اتريته ألين آخر الليل..دش الصاله ولا سلم وراح سيده غرفته..برايه..المهم اني تطمنت عليه..ردينا لأول..كل واحد ما يرمس الثاني..و كل واحد ترفض عينه انها تناظر الثاني..وانا متقبله هالشي بكل طولت بال..لانها هاي فصول النهايه..باجر عيد ميلاده بهنيه و بعيش وياه آخر لحظاتي..و بروح بيت أهليه..و خلاص..كل حد في درب!!!
بالباجر..أول ما رديت من الجامعه و بمساعده فطيم..سوينا استعدادات بسيطه لحفله صغيره بسويها لأحمد..قبل لا اروح و اتركه..سوينا أكلات خفيفه..و طلبنا كيك من الهيلتون..عقبها رحت العين مول و اشتريت شراشف و زينه صغيره من لايف ستايل كلها احمر في احمر..و خطفت على المحلات الكبرى و شتريت كوبات حمر..و أخيرا خطفت على هاي فلور و اشتريت درزنين ورد جوري أحمر..عقب الغدا ريحت و العصر لقيت أحمد راقد قلت أحسن عشان اتصرف على راحتيه..ضبطنا كل شي مع فطيم..و انا أعرف انه أحمد متعود كل يوم عقب المغرب يطلع..اتسبحت و سشورت شعريه..و يلست فالصاله عشان اذاكر شوي قبل لا ايي أحمد خاصه انه باجر عندي امتحان منتصف..من بعدها سرنا عند فطيم عشان اجيك على الكيكه..و طرشنا الدريول اييبها..رحت عند شمسه اختيه عشان اتسويلي شينيون بسيط نازل تحت..و حطتلي ضبوب ميك اب خفيف سمبل..اول ما دشيت الصاله اتفآجئت انه أحمد موجود..اريد ارتب الصاله كان طالع شوه رده؟؟!! شفته و هو أيدور شي فالصاله..ما حبيت أسأله شوه..يلست و خذت كتابي و كملت دراستيه..ما حسيت ألا بأحمد يالس عدالي..
أحمد: لطيفه؟
رفعت عيوني صوبه..يا رب يا رب ما يقول يكون شك في شي!!! قعد أحمد ايطالعني عشر دقايق من دون لا ينطق..شوه السالفه و الله انه عيونه ايقولن كلام قاسي؟؟!!
لطيفه: أحمد...شي في خاطرك؟؟
أحمد: هيه..
لطيفه: شو؟
أحمد: ما شي ما شي...انا بطلع شي في خاطرج؟
لطيفه: هيه...متا بترد؟
أحمد: ليش؟
لطيفه: مجرد سؤال..
أحمد: بسير عند الربع في خيمه ال..،
لطيفه: بتبطي؟
أحمد: هيه..
لطيفه و برجا: ما تقدر اتأجل السيره اليوم؟؟!!
سكت أحمد فالبدايه حسيت انه يشاور عمره: لا...ماقدر..ماقدر أأجلها..أريد أخلص موضوع ضروري
لطيفه: خلاص اللي يريحك..
++ حسيتبه بيقول شي بس تردد..و طلع..اول ما طلع ركضت صوب فاطمه عشان نبدا الترتيبات..فرشنا الطاوله مالت الصاله بفراش أحمر كبير..و حطينا عليها الخفايف..و الكوبات..و الزينه..اشياء سمبل بس راقيه..كل شي كان أحمر في أحمر..قطعنا أوراق الجوري و نثرناه فالصاله كلها ووزعنا الشموع الحمر في كل الصاله..كل مكان..على الأرض..على المكتبه..على الطاولات الصغار..ألين ما غدت الصاله جنها ورده جوري حمرا..
فاطمه: وااااااااااااااااااااااااو...بصراحه ترتوووووووب..شوه اولع كل الشمعات؟؟
لطيفه: لا لا بيذوبن..هو قالي بيتأخر..اقولج انتي حجرتج عند الكراجات اول ما ايي عطيني كول وانا بولعهن..بس الترولي وين احطها أخافها يلمحها و يكشفنا..؟؟
فاطمه: حطيها ورا الكراسي..
لطيفه: تبيني احط الاكل ورا الكراسي؟؟ لالا..
فاطمه: خلاص هاتيها اهنيه ما بتبـيّن..تراه بيدش بيدش و بيشوفها..
لطيفه: هيه بس ماباه ايشوف الكيكه من البدايه..خلاص بحطها اهناك أعتقد انه ما بيشوفها..
فاطمه: خلاص يالله انتي سيري بدلي ثيابج..و سوي رفرش..و وولعي الشموع والله ما تلحقين اتولعينهن كلهن اول ما يوصل..
لطيفه: هزرج؟
فاطمه: هيه..يالله انا بخليج..
++ اول ما طلعت فاطمه رحت ابدل ملابسيه..و الله يمكن جربت اربع بدلات..ألين ما أستقريت..على قميص شيفون وردي..له ربطه على العنق..طويله تنزل الين تحت...و لبست تنوره ورديه شيفون بسيطه..من طبقتين..و رحت عند فطيم اشاورها..
فاطمه: بصراحه؟؟!! أمممم...شفتي هالعرايس..هاذيلا البيظ الفخاريات..شراتهن..
لطيفه:و بشهقه: لااااااااااااااااا...بيقول ياااااهل؟؟!! انا متعقده من هالكلمه..بسير البس أحمر..
فاطمه: لا لا لا...يالهبله...فيج براااااءه..سيري..سيري لا تبدلين..
لطيفه: ما عليه..
++ رحت الغرفه..و جيكت للمره الاخيره على كل شي على الله ما يتأخر و يذوب الشمع و الكيك..سكرت الليتات و شغلت اباجوره صغيره بس وبديت اولع الشمع..يالله ماكثرهن متا بخلص..لازم أخلص قبل لا أيي..خلصت اللي على الطاولات..باقي اللي على الارض..يا رب ما أيي قبل لا أخلص..أول ما لفيت الصوب الثاني..اتفاجئت انه أحمد واقف في نص الصاله..متا دش؟؟ و ليش ماتكلم..و من متا و هو يراقبني؟؟!!
لطيفه: أحماااااااااااااااااااااااااااد؟؟؟؟ ليش رديت بسرعه؟؟؟!!
أحمد و هو مندهش: مادري..و تجدم أحمد ألين ما جابلني..شوه هاذا؟؟

لطيفه مسكت الورده الحمرا و ضربتها على جتفه شوي شوي: حرقت عليه المفاجأه! يالله..كل عام و انته بخير..
أحمد: أوووه صح...اليوم عيد ميلادي..يالله و انتي بخير..
قمت و جدمت الترولي..و حطيتها جدامه..ولعت شمعه صغيره على الكيكه..
أحمد: يالله ما بتغنيلي؟؟
لطيفه: أغنيلك شوه؟؟؟
أحمد: مثل كل اليهال...يالله يالله غنيلي..
لطيفه و بمستحا: مااااااروم...
أحمد: عن خاطريه..
++ غنيتله شوي بس بعدين نقعنا بالضحك..مسكته من ايديه و سحبته الين ما يلسته على الكنبه..و نزلت تحت عشان اعدل الاكل و اصبله عصير..اول ما عطيته الصحن..حط الصحن على طرف و مسكني من ايدي الين ما يلسني عداله..حسيت انه شي بيصير..خلاص هالانسان اللي جدامي اول ما ينوي على شي أحسبه
أحمد: لطيفه...ابا اقولج شي؟
لطيفه: انزين اول شي كل؟؟!!
أحمد: لا....لا....الموضوع أهم..عشان جيه رديت..
لطيفه و بخوف: خير ان شالله
أحمد: أنتي...أنتي..نحن من البدايه متفقين انه كل شي امبينا له مده معينه و بننفصل صح ولا لا ؟ وانتي وافقتي على هالشي من البدايه..
صديت عنه الصوب الثاني..يعني لازم..لازم اتخرب عليه اخر لحظاتي وياك..
مسكني أحمد من لحيتيه و لفني صوبه: لطيفه...نحن متفقين..و أعتقد انه مره من المرات انتي بنفسج قلتي انج ما تبيني و انج بتردين بيت أهلج صح ولا لا ؟؟
هزيت راسي بالايجاب..
أحمد: خلاص انا وصلت لمرحله اني ما تحمل فيها الوضع..و كل شي لازم ينتهي في اسرع وقت..
لطيفه: كيف يعني؟؟
أحمد: الطلاق

الجزء الحادي والعشرون والأخير
الفصل الأول

قلب تولع بك و حبك و ذليته..بذل عينه عسا ما يرد يعصاني..بقـّل شانه لاني عاصي ريته..يتبع شرا اللال ياهو زود شقياني

++ قمت من النوم و انا حاسه بعمري انسانه ميته!!..ليش انا نمت أصلا..طول الليل و انا صياح في صياح..قهر..و حرقه يوف..ليش كل هالعذاب..يا لطيفه لي ما يباك لا تصيح تبغيه!!! و اذا هو ما يباج خلاص خليه في حاله..خليه ايعيش حياته و عيشي انتي حياتج..شوفي مستقبلج..و انتي مب اول وحده ولا اخر وحده بتطلق..هاذا الموال اللي طول الليل و انا أمنّي نفسي به ألين ما طلع الصبح بصعوبه عليه..عالساعه سبع رقدت شوي من كثر التعب..و قمت عشان أنهي كل شي..عشان أدوس على حبي السفيه لأحمد..عشان و بأختصار اشوف حياتي من دونه..أول ما طاحت عيني على الساعه شفتها الساعه تسع و نص..قمت تغسلت و تلبست و نزلت تحت عشان اييب شنطه صغيره من الستور و احط فيها حاجاتي الضروريه اما الباقي بخليه حقه هو!! عل و عسا يدرك انه في يوم من الايام كان في إنسان في هالدنيا كان يحبه!!!
لطيفه: أنيسه...حطي شنطه داخل غرفه...
أنيسه: ماما لتيفه؟؟ وين سير انتي؟؟؟
لطيفه : و انتي شوه ايخصج؟؟!! حطي الشنطه فالغرفه و يالله اصطفلي...

++ شفت نظره الاستغراب على ويه الخدامه..و هاي حليلها شوه ذنبها؟؟!! مادري..مادري..ما فيني صبر أطلع من هالبيت..مافيني صبر ألين ما أجتل حبي لأحمد..ما فيني صبر اني اصبر و اصبر نفسي بأنه في يوم من الايام كان بيحس اني حبيته..حسيت بصوت في فالصاله..أول ما ألتفتت شفته!!! هو ما غيره..طالع من الحجره..غريبه ما داوم ألين ألحين؟؟!!! عالعموم و انا شوه ايخصنيه فيه؟؟ يداوم ما يداوم ايعيش ولا يموت..و انا شوه يخصنيه؟؟!! لفيت الصوب الثاني عنه..و دشيت الغرفه..لاحظت أنه أحمد فالبدايه كان ايشوفني شوه اسوي..بس بعدين طلع..راح..خلاني!!! طلعت اشيائي الضروريه و قمت أعقهن بقهر فالشنطه و اللي ماريده أعقه على الارض..في لحظه..حسيت بعمري أمووووت...أمووت..جني انسان يغرق..و يبا ايصارخ بس ما حد يسمعه..مثل الانسان اللي ضايع في وسط صحرا و يزقر على أهله بس ما من مجيب..يلست على الشبريه و حطيت راسي بين أيديني و انا اضغط علي ويهي..و اقنع نفسي انا مب لازم اصيح..أهدد نفسي انه اذا دمعه خرت من عيني..فأنا انسانه وضيعه لاني بخسر دمعه من دموعي على انسان ماله اي قيمه فهالوجود..بعد لحظات حسيت انه في حد فالغرفه..ما حبيت أفج عيوني..خوف..من انه ايكون أحمد..بس سمعت صوت ريحني..
شمسه: لطيفه؟؟!!!
رفعت لها راسي من دون لا ارد عليها..
شمسه : شوه اتسوين؟؟!!
لطيفه: ألف أغراضي؟؟
قامت شمسه و يلست عدالي: ليش؟؟؟
قمت من الشبريه بغيض و رحت صوب الدريشه ألتفتت صوبها و فجيت كلي غيضي عليها: و انتي شوه ايخصج؟؟!!!!
++ شفت كل علامات التعجب ترتسم على ملامح شمسه أختيه..و هي شوه ذنبها في حظي المعثور!!!! بس يا ناس والله مالي خلق ارمس حد!!!
شمسه: إنزين شوي شوي يوم اترمسيني انا اختج العوده!!!!
لفيت الصوب الثاني عنها
شمسه: سمعيني لطيفه...اذا انتي تلفين اغراضج تبين اتسيرين بيت أهليه فهاذا الشي غلط!!! ماشي ينحل بالزعل!! الزعل بين الريال و حرمته هاذا شي عادي و ياما اتزاعلنا ويا ريالنا...بس لا تسيرين بيت أهليه لانه هالشي بيزيد الامور تعقيد..يلسي و يا ريلج و تفاهمي وياه..و حلوا كل شي بينكم و ما في داعي الاهل يدخلون بينكم...
لطيفه: ماباه!!!
شمسه: شوه اللي ما تبينه.؟!!
لطيفه: على قولتج ريلي؟؟!!! ماباه؟؟ عايفتنه!!! بس ما يحتاي تفاهم ما تفاهم..بسير بيت أهليه و بطلب الطلاق..
شمسه: اشووووووه؟؟!!! شوه طلاق.؟؟!!!
لطيفه: يعني اللي اسمه أحمد ايسير المحكمه و ايقولهم بيطلق حرمته!!!
شمسه: لطيفه شوه هالاسلوب هاذا؟؟!!! بتزعلين ازعلي..بتسيرين بيت اهليه يلسي اهناك دهر مب الا يوم..بس طلاق ما شي..تفهمينها الرمسه لو لا؟؟؟
لطيفه: لا بغام ما فهم...وانا أحمد ماباه...اباه ايطلقني و أفتك من شيفته الخااااام...أكرررررههه...مادانيه..الله يغربل اليوم اللي طاحت عيني عليه!!! بس ما تفهمون ماباه!!! ماقدر اعيش وياه!!!
شمسه: لطيفه..نحن هالموضوع رمسنا فيه من قبل..و أعتقد وصلنا لحل؟؟ صح ولا لا ؟؟ خلاص انتي حاولي
لطيفه: عل العين ما تشوفه!!! خلاص شمسه الكلام ما يفيد ويايه..لا هو يباني ولا انا أباه..وأنا مب خسرانه..ولا هليه..و لو الله كتبلي نصيب مع غيره بيعرف هالغير اني كنت مظلومه!!!
شمسه: لطيفه لا تفرطين بأحمد....
لطيفه: شمسه لا تصدعيلي راسي..الريال خلاص انا ماباه..مب الا ماباه إلا أبغضه بغض ما صار ولا استوا
شمسه: هاذي آخر رمسه عندج؟؟!!
لطيفه: هيه..
شمسه: كيفج...انتي مب ياهل..و تفهمين..و هالقرار بتندمين عليه طول حياتج..و هاذا اللي اسمه أحمد على قولتج بتصيحينه دم..المهم أحمد ايقولج..تبين اتسيرين بيت أهلج..سيري..بس طلاق ماشي..و لو ياخذ عليج عشر بتمين معلقه في ذمته..و فالاخير انج ما تسيرين ألحين لمصلتج...
لطيفه: شوه شو شو؟؟!!! ما سمعت ما سمعت عيدي؟؟!!
شمسه: الرمسه انتي سمعتيها زين..ألحين توني شايفتنه قبل لا يداوم..قالي هالكلمتين..طلاق ماشي دامنه حي..و غيره ما بتاخذين الا جان مات...و هاذيج الساعه خذي اللي تبين تاخذنيه..
لطيفه: مب بكيفه...شوه يتحراني من الرقعه انا؟؟!!! يا بويه انا بنت حمد بن سلطان..ورايه رياييل..ما بيسكتون على الوضع!!
شمسه: إذا سرتي ألحين؟؟!!! ما أعتقد أهليه يفهمون موقفج و يوقفون وياج؟؟!! هو قالي أنه بيقولهم انه ما غلط في حقج..
لطيفه: شووووه؟؟؟!!! عقب كل هاذا ما غلط؟؟!!!!!
شمسه: بيتخبرونج...طلقج؟؟؟...راغج؟؟؟ طردج من البيت؟؟ قالج ماباج؟؟!!
لطيفه: اممم...لا
شمسه: عيل خلاص قري الدعنه..و اذهني...مب علينا هاليهاله..
لطيفه: شوه يعني.؟؟
شمسه: شوفي لطيفه انا أختج العوده..واذا ما نفعتج ما بضرج..سيرتج بيت أهليه مالها معنا..خاصه في هالوقت الصعب..أخوج مرقد فالمستشفا..و الحاله حرجه..و ما اعتقد انه في حد له بارض(نفس) انه يبتليبج..يعني لو رديتي زعلانه و اهليه في وضعهم هاذا عادي اتشوفين بويه قابضنج من ايدج و رادنج بيت ريلج!!!!!
لطيفه و هيه خانقتنها العبره: شمووووس لا تخليني..أنا قلتج من البدايه عن كل شي..و انتي تعرفين انه ما يباني..و ذالنيه..و حاقرنيه..حرام عليج!!! حرام عليج...وقفي معايه و قولي الحق!!!
شمسه: هيه نعم..انا ما بجذب..انا ادري بالأوضاع و مب مجذبتنج..بس اللي قالي ياه أحمد توّه ايقولي العكس!! فإذا انا اللي على قولتج عارفه بالاوضاع من البدايه..أقولج يلسي عند ريلج لانه يباج..فما بالج باللي ما يدري بشي من الاساس؟؟!!!
لطيفه: انا خذت قراري و اللي فيها فيها!!
شمسه: على راحتج..محد بيغصبج على شي..بس لطيفه..اذا لي عندج معزه خاصه..فأنا طالبتنج طلبه..ومالي طلب غيره عندج..و اوعدج..اني ما اتدخل في حياتج..ولا لي خص فيج..
لطيفه: شوه؟؟
شمسه: مثل ما قالي أحمد..أذا انتي مصره انج تظهرين..و تسيرين بيت أهلج..سيري..بس مب ألحين..خلي سطان ايصّح..و خلاف سوي اللي بتسوينه..
++ و طلعت شمسه..طلعت و خلتني أحترق بنيراني..طلعت و خلتني اتآكل من القهر..طلعت و زرعت بذره شك في حنايا يوفي..انه هالانسان اللي في يوم من الايام حبيته..يمكن..يمكن..يباني..بس...خلاااااااااااص..و لو يباني..لو يحب الارض اللي امشي عليها...للأسف قلبي عافه!!!
ما عرف شوه اسوي؟؟ كيف اتصرف؟؟ أخاف أسير بيتنا و أطلب الطلاق...و أهليه يتدخلون فالسالفه و أيردونيه لأحمد خاصه انه ما عندي دليل أنه أحمد ما يباني؟؟!! ظاهريا طبعا خاصه إذا أنكر هو كل شي..و أخاف أيلس أبيّن ذليله و ما عندي كرامه و أني رغم أني قلتله أني ماباه فوجودي يمكن يعطيه انطباع أني ما قدرت أقاوم مشاعريه تجاهه!!! اتلحفت و حطيت المخده على راسي ورقدت!! أووف شوه هالحاله و انا حتا دوام الجامعه من أسبوعين ما افتكرت فيه يا خوفي ينذروني و أحرمن!!!
بعد ساعتين تقريبن دشت عليه شمسه أختيه...
شمسه: لطيفه؟؟
لطيفه: شو؟؟
شمسه: لطيفه...سمحيلي غثيتج..؟؟
لطيفه: لا عادي..امبوني منغثه..
شمسه: أبويه سوا تيلفون و ايقولج جان بتسيرين وياه المستشفا..
لطيفه: مادري؟؟
شمسه: برايج بقوله لطيفه تعبانه و لقيتها راقده...
لطيفه: لا لا ..خلاص اذا دق قوليله اني بتلبس و بطلعله...
++ بغيت اطلع من هالجو الكريه..خلاص كفايه تعب و حسره..و عذاب..ليش كل هاذا؟؟!! اذا بيخليني و هو فرحان و مستانس فأنا لازم اكون أكثر منه وناسه ولازم أبين له هالشي..قمت بدلت و لبست عباتي نزلت تحت شربت لي كوب جاي و أنه بويه واصل دق هرن و طلعتله..عدا الوقت فالسياره بسرعه..وما حسيت بعمريه إلا و أنا فالمستشفا..يلسنا عند سلطان و خطف الوقت خاصه أنه سعيد أخويه و خليفه و أمايه كلهم كانوا موجودين..دشت الممرضه و جيكت على سلطان و قالت أنه الدكتور بيي و بيشوف سلطان و أهليه عشان ايخبرهم بنتايج الفحوصات..
حمد: بويه سلطان شي أيعورك؟؟
هز سلطان راسه..
حمد: عيل اشوفك مويم؟؟
سلطان: ماشي...ماشي..
++ رحت عداله و مسكت إيده..عرفت أنه شي صاير..ملامح سلطان ما تبشر بخير..وخيت عليه..
لطيفه: هاه بومييد ما تباني أحطلك ريوق؟؟
سلطان: لا ...جبدي لايعه
حبيت ألطف الجو..لطيفه: خيبه جبدك لايعه من شفتنيه أكيد؟؟ خلاص خلاص بسير البيت أبركلي...
سلطان: ههههههه...لا بس مادري..مادري..
لطيفه: سلطان شوه في خاطرك؟
سلطان: ألحين بيي الدكتور و بتفهمين شوه اللي في خاطريه..

++ و بالفعل ثواني و دش الدكتور و معاه ريال ثاني شكله مب دكتور..و الممرضه وياهم..دقيقتين و أنه خليفه أخويه و...و...و أحمد داشين..لفيت براسي الصوب الثاني و أنا حاسه بجبديه لايعه..مب قادره أحط عيني عليه..يالله متا بيي اليوم اللي بفتك فيه منك نهائيا..ولا بتطيح عيني عليك!! متا يا ربي متا!! عالعموم..حتا هو الشيخ مسولي لبسنج..سلم عليهم كلهم..ولا حط عينه في عيني..طز..يعني أنا اللي أمتحنت لانه ما شافنيه!!! قامت الممرضه ببعض الفحوصات الاعتياديه قاست ضغط سلطان و حرارته و جيه..بس المشكله انه سلطان متنرفز على الاخير..لدرجه أنه مسك ميزان الحراره و عقه على اليدار من القهر!!! كلنا اتفاجئنا بحالة سلطان..و ليش ردة الفعل هاذي؟؟!! اتنهندقت (عصبت) الممرضه عليه و شلت أغراضها و طلعت معصبه..في هالوقت كان الدكتور يالس ايكلم خليفه و أحمد بالانجليزي..و بما اننا البقيه..انا و امايه و بويه..انجليزيتنا شوي ضعيفه ما فهمنا شي..بس لثواني شفنا خليفه خويه يطلع من الغرفه من دون لا يقول ولا كلمه..شوه بلاهم اليوم؟؟؟ اليوم العالمي للزعل وانا مادري؟؟!! خذ الدكتور كرسي و يلس عدال سلطان ووقف الريال الثاني عدال راسه..اكتشفت انه مترجم..لانه كل شوي يتكلم الدكتور كلمتين و يسكت المترجم يترجم الكلام..كان أحمد يالس مجابل سلطان و مجتف إيديه..أما بويه فكان يالس على يمين سلطان على كرسي..و انا و أمايه واقفات على طرف الغرفه الصغيره الموصوله بالغرفه الرئيسيه فالجناح..
تكلم الدكتور شوي و سكت عشان يتكلم المترجم..
المترجم: شوف يا أبني..الدكتور عم بيئول انه الحادس كتير أوي..و كنتيجه..الاصابات راح اتكون اويه..و انته عارف بهالـــ.....
سلطان و هو ايقاطع المترجم: شوه اتشوفنيه بغام جدامك مافهم؟؟!!! يوم يرمس الدكتور لم ثمك و خله ايكمل رمسته..
حمد: صل عالنبي يا بويه..شوه بلاك انته اليوم؟؟ شي ايعورك؟؟!!
سلطان لا جواب..
أحمد: سلطان....المترجم ضروري..لا تنسا ابوك و امك ما يفهمون انجليزي..خله يشرحلهم الوضع..
جتّف سلطان ايديه على صدره بقهر..و رفع عيونه للسقف و هو يتنهد..
أحمد: استاذ جمال كمل الترجمه..

++ كنت حاسّه انه اللحظات اللي بتمر عليه بتكون أسوأ لحظات حياتي..شفت الدكتور يتكلم و يحرك ايديه..و كل شوي أيطالع الملف و أيرد أيكمل..و أنا اشوف ردة فعل سطان و هو ايهز راسه..في لحظات وقف الدكتور عن الكلام..و رد ايكمل قالهن كلمتين..كلمتين ولا أدري شوه معناهن..كلمتين أعقبهن صمت قاتل..الدكتور سكت..أبويه رفع عينه صوب أحمد و كأنه يستفهم منه عن شوه اللي صاير..و أمايه ماسكه إيدي و هي تسئلني شوه قال الدكتور..بس انا شعرفني..رفعت عيني صوب سلطان اللي فجأه..صرخ صرخه قووووويه..صرخت بخص..صرخت قهر..و حرقت يوف..شفته و هو أيحط أيديه على ويهه..سمعته بثلاث كلمات لا غير: لاااااااااا...لا ماصدق...لااااااااااااااا....لا...لااااا...
شفت أبويه وهو يفز من مكانه بلا حاسّيه صوب سلطان وهو يحاول انه يهديه..بس هيجان سلطان و الهزات اللي كانت اتهز جسمه كانت مب طبيعيه..قام سلطان و قبض المغذي و مكعه ( شلّه) من أيده..من القهر..و انا و أمايه واقفات نطالع ولا نعرف شوه انسوي؟؟
حمد و بعصبيه: الله يغربل ويهك...يعلك ما تنجف من دكتور..شوه قلت للصبي..؟؟
قام أحمد في هاللحظه و قبض ابويه : هّد أعصابك يا خاليه..كل شي له علاج..
حمد: وهو شوه يقوول؟؟!!! حد فهمله يالس ايحيس ثمه؟؟!!!
عفرا و هي اتكلم المترجم اللي كانت علامات التعجب والحزن تكسو ويهه: بويه..شوه ايقول الدكتور ترجم ؟؟
المترجم و بعد تردد: الدكتورعم بيئول...انه الاطراف السفلى فقدت الاحساس..و هيدا نتيجه للصابه في فقرات الظهر السفلى..و نتيجه لهشي..ما راح ايحس بأجريه ( ريوله) لانه..لانه خلاص اتشلل!!!
عفرا : شوووو؟؟!!

++ قام ابويه في هاللحظه و هو مب قادر يوقف على ريوله و مسك سلطان من جتوفه و ضمه له..و تم حاضننه و سلطان..حاط ايديه على عيونه ولا قال ولا كلمه..لحظات و انه الدكتور و المترجم طالعين..لحظات و انا اشوف ابويه و هو لاوي على سلطان و هو ايضمه لصدره..لحظات و أنا ادور بعيوني حواليه أريد حد يضربني عشان استوعب اللي صار..بس الهدوء كان هو المسيطر..بغيت حد يتكلم..ينطق..أيجذب الخبر ولا يأكده..مالقيت حد..أمايه دشت الحجره الصغيره و غرقت في صياح هستيري..أما أحمد و سعيد..وقفوا على طرف الغرفه..و نظرات الحيره و الشفقه تملا عيونهم..مسكت راسي اريد استوعب يا ناس..اريد استوعب..شوه يعني سلطان ما بيمشي مره ثانيه..ما بروح معاه مره ثانيه..ما بيوقف على ريوله!!! ياربي ألف شي و شي يتزاحم في مخي..إلا التصديق الشي الوحيد اللي ماقدرت أسيطر عليه..
في لحظه بغم سلطان و صرخ بصرخه عاليه..شـقـّت قلوبنا بالعذاب..صرخه ما شي شك فيها انه اللي صار واقع و محال تجذيبه..
سلطان: لاااااااااااااااا...و أنا اقوووول ريوليه شله ما حسبهن..و الله و الله اني عرفت اني ما بمشي مره ثانيه..و الله اني عرفت....( و شهقه قويه خلتنا كلنا نحس بالبخص اللي يحسبه سلطان في يوفه..شهقه تبعتها دمعه حاره على خده)...يا ويلي ويلااااااااااااااااااااااااااااااه...راحن ريوليه راحن...(و حط ايديه على عيونه و لف الصوب الثاني من الشبريه و هو ايقول كلام مب مفهوم..بس كلام كله لوعه و حسره و قهر..كلام ايعذبك..و ايخليك اتحس انك خلاص خلاص فاقد الحيله..)
يلس أبويه على طرف و هو يتشاهد..و ساند راسه بين ايديه..أما سعيد اخويه زقر الممرضه اللي دشت و بمساعده أحمد عطوه أبره مخدره..و في لحظه..غيّب سلطان عن الوعي..غاب و غيبنا وياه في بحر حزن لا نعرف ساحله من آخره..آه يا حكم القدر مصعبك...آه يا لوعه تقطع اليوف تقطيع..و آه يا خويه من لحظه غرست فيك سجين الألم...لكن كل شي مقدر و مكتوب..
دخلت بشوف أمايه شوه سوت لقيتها حالتها أسوا و اسوأ..ما قدرت اتمالك نفسي..حسيت بعمريه اتمايل فالحجره..و اشوف الدنيا كلها سودا جدامي..ما حسيت بعمريه إلا و أنا فالحمام..و في شخص ماسك راسي و منزلني على المغسله..
أحمد: هاه لطيفه...بس..و لا بعدج بتزوعين؟؟؟
هزيت راسي اريد استوعب وين انا..ومنوه اللي يكلمني..ولا شوه اللي قاعد ايصير؟؟
أحمد: خلاص..خلاص..غسلي ويهج...هاه اندوج كلينكس..
مسكت الكلينكس ومسحت به ويهي..رديت رفعت عيوني فالمنظره اريد استوعب اللي صار..فجيت الفوز و غسلت ويهي مره و ثنتين و ثلاث..بس هيه هيه الحقيقه ما تغيرت..و اللي صار ما بيغيره شي..مسحت ويهي..و رحت الغرفه و انا لاحظت انه أحمد يالس يتبعني..يلست على الكرسي عدال أمايه ضميتها و انفجرت بصياح هستيري..ماعرفت شوه اسوي في لحظتها..ما عرفت انطق بشي..بإختصار ما عرفت ألجم صرختيه!!!
أحمد: لطيفه....سلطان تعبان و يبا الراحه...لا تسوله أزعاج...قومي يالله قومي بتسيرين معايه...
++ فالبدايه عارضت..بس بعدين عرفت أنه قبضت أحمد لأيدي ما بتلين..وانا ماعندي القوه اني اواجهه..طلعت من الجناح..ووقفنا جدام اللفت و انا دموعي تتفجر من القهر و الغصه..لاحظ أحمد أني اريد اتغشا بس مب قادره لانه ايديني يرتجفن..فمسك أحمد طرف الشيله و غشاني بها..و أنا واقفه بلا حراك..دخلنا اللفت و طلعنا و رحنا على طول السياره..طول الوقت و أحمد ماسكني من أيدي..فجلي باب السياره ركبت و سكر الباب..ركب السياره..أول ماركب..في لحظتها..ماقدرت امسك عمريه..أنفجرت بالصياح..كل شي استعصا عليه في هاذيج اللحظه الا الصياح..كل شي غاب عني الا عصرة القلب..كل شي كل شي كل شي ما همني فقدانه..إلا وقفت أحمد معايه..في هاذيج اللحظه صدق حسيت بحاجه أحمد..صدق حسيت بأهميته في حياتي..صدق حسيت أنه مالي في هالدنيا غيره..بس هو للأسف..ما قالي ولا كلمه..ولا عطاني ولا نظره..ما سمعت منه ولا أي شي..غير هدوءه اللي كان يقطعه صوت تنفسه المنتظم..حسيت أني اريد احط راسي على جتفه و أصيح..حسيت اني محتاجه اني اشكيله..حسيت اني و ببساطه...أني من دونه ولا شي...
وطاني أحمد فالبيت و طلع..رحت الحجره و عقيت بعمريه على الشبريه و أنا اصيح صياح القهر..من اللي استوا لسلطان..و من ردة فعل أحمد السلبيه تجاهي..شوه تبينه ايسوي يعني؟؟ وحده قالت لريلها ماباك..وحده طعنت ريلها في كرامته..شوه تتوقع منه؟؟!! كلتلي حبه منوم عشان انام من الهواجيس اللي اتقطعلي قلبي..بالحقيقه اللي مب قادره اتقبلها..
رقدت رقاد مب طبيعي نتيجه الهم..و الحسره..و المنوم اللي كلته..قمت على الساعه خمس الفير.يالله كم ساعه رقدت!!! قمت و انا راسي بينفجر..اتسبحت و صليت و مسكت القرآن و يلست أقرآ ألين ما طلعت الشمس..عالساعه ثمان و نص نزلت تحت الصاله..لقيت الخدامه توها اتحط الريوق..بس انا ما كان لي نفس صبيت لي كوب جاهي..و انسدحت على الكرسي..لحظات..و أنه أحمد هابط..اعتدلت في يلستيه بس ما قدرت أحط عيني في عينه..بغيت أطلع من الصاله..بس قلبي ما طاوعني..ادري الحين وقت الدوام..و أحمد ما يشرب اي شي من ايد الخدامه..وانا ما سويت له شي؟؟!! احترت بين اني اقوم اروح المطبخ و اسويله..و بين عزت نفسي اللي منعتني من هالشي..المشكله انه من دش ما قال ولا كلمه..ولا سلام..ولا صباح الخير..يلس و جلب الجريده شوي..رفعت عيني صوبه طاحت على ويهه المشدود..و شعره الرطب اللي تنزل منه قطرات الماي من راسه على يبهته..يالله لأي درجه وصلت..أحلل الريال..و أدقق في ملامحه..و أنا ماصار لي يوم من اللحظه اللي طردته فيها من حياتي؟؟!!!!
نش..أحمد..بكل هدوء..طلع من الصاله..راح..مادري ليش حسيت بقبضه في قلبي..وانا شوه لي خص فيه؟؟!! قمت و رحت فوق..اول ما خطفت عدال حجره شمسه سمعت وحده من البنات اتصيح معناها شمسه اكيد واعيه..
دقيت الباب و دشيت..شفت شمسه و هي يالسه اتبدل لبناتها رحت عدالها و يلست أساعدها من دون لا نكلم بعض..
لطيفه: شمسه برايج اذا بترقدين شوي...أنا بيلس عند البنات...
شمسه: بالله عليج منوه تغضي عينه من هالهموم؟؟!!!
قمت و مسكت شماني الغاليه على قلبي..و حطيتها في حضنيه..و قمت أرضعها بالمرضعه..لحظتها ما رمت امسك دموعي اللي هلّت بصمت..هموم..هموم..هموم..شوه هالحياه هاي؟؟؟ انا بروم اصبر على مصيبه سلطان..ولا بصبر على فرقا أحمد..؟؟!! لاحظت انه شمسه اختيه هاديه رفعت عيني صوبها شفتها و هي اتحط ايديها على عيونها و اتصيح صياح ايقطع القلب..ساعتها ما عرفت شوه اسوي..قمت و حطيت البنت على الشبريه و ركضت صوب شمسه اختيه..عمريه ما شفت شمسه بهالضعف..عمريه ما حسيت انها بتحتاجني..حطيت ايدي على ايدها..
لطيفه: بس يا شمسه..بس...الصياح لا بيودي ولا بييب..لا تصيحين..
شمسه: شقايل ما صيح؟؟!!! شقايل ما صيح و انا اشوف اخويه نور عيونيه ما بيمشي مره ثانيه؟؟؟ انتي اتشوفينها هينه يا لطيفه؟؟؟!!! هينه؟؟!!! لا حول ولا قوه الا بالله...انا لله و انا إليه راجعون..
مسكتها و ضميتها..لطيفه: لا حول ولا قوة الا بالله...قدر الله و ما شاء فعل..
في هاللحظه..بالذات..عرفت انها مصيبه..و يا معظمها من مصيبه..صاحت شمسه اختيه في حضنيه صياح..قطعلي قلبي..صاحت صياح..خلتني ادرك انه هالشي جايد..والله يصبر سلطان عليه..اذا نحن ماقدرنا نقهر هالشي..فكيف هو!!!
شمسه: يالله يالله...ماروم ماروم اتخيلها هاذيج اللحظه..شقايل خبروه..و شوه سوا يوم درا انه ما بيمشي مره ثانيه؟؟!!! ياربي اتصبره و اتعينه يارب يارب يالله..
لطيفه: صعبه و الله انها صعبه...
شمسه: ليتهم ما يعذبونا!!!! ليتهم لا يسيرون ولا ايوون..بس سدتنا الاهموم هالحوادث وهالمصايب..ما تمت ام في بلادنا ما تصيح ولد ولا اخو...الله يغربلهن من سياير جانهن نفدهن..كله منا نحن..شله خليناه ايسير..شله؟؟؟ حد ايشوف اخوه رابع للموت و يسكت عنه..كله منا نحن..كله منا نحن!!!!
لطيفه: بس يا شمسه..ألحينه اللوم ما بيزيدج الا عذاب..و هاذا مقدر و مكتوب..استغفري الله ولا تقولين هالكلام..
شمسه: استغفر الله العظيم...لا حول ولا قوه الا بالله...
لطيفه: انا من رديت البارحه من المستشفا ما سمعت شي عنه؟؟!! حد سارله؟؟
شمسه: سارله عمير..و امبونه عنده خليفه و احمد..و ابويه ما فارقه من درا بالخبر..
لطيفه: و امايه شوه سوت؟؟
شمسه: امج عندها عويش..يابتلها الممرضه البيت و ضربتها بمهدي..و ألين الحين طايحه..
لطيفه: ياااااااااااااااااااااااااااااالله...هزرج امره ماله علاج؟؟؟ ماشي حل؟؟
شمسه و هي اتهز راسها: من متا الشلل له علاج يا لطيفه؟؟ بس يمكن أيسفرونه اليوم..
لطيفه: شوه؟؟؟ تراج اتقولين ماله علاج..
شمسه: من شاف ابويه حالت سلطان...و هو متفيزر عنده موازرنه...و سلطان ولاّ مبنج..ولاّ تيه حاله و ايسّج...لا يرمس حد..ولا يرد على حد..حلف بويه انه ما يبات فالمستشفى ليله غير..و انه يتسفر و يتعالج برا..
لطيفه: وشوه بيفيده السفر برا.؟؟؟ بس عشان يبخصونه أكثر و أيأكدوله انه ماله علاج؟؟!!!
شمسه: بالعكس..ايقول الدكتور..الظهره من هالجو أحسله..يمكن صح ماله علاج..بس بيحاولون معاه بالعلاج الطبيعي..
لطيفه: و بييب العلاج الطبيعي نتيجه؟؟
شمسه: خمسه بالميه بس..
لطيفه: بس انه يمشي؟؟
شمسه: انه يمشي لا مستحيل..بس يمكن بيحرك اطرافه..
لطيفه: و منوه بيسير وياه؟
شمسه: خليفه...و أحمد...امبونه سعيد بيسير بس ما رخصوه..و عمير من الفير ايرابع فالسفاره بالتقارير عشان ايخلصونه...
لطيفه و بهمس: أحمد..بيسير؟؟
شمسه : هيه...عمير عنده طواري..ما شفتيه انتي احمد بيسرح بوظبي بيخلص الفيز..
لطيفه: لا ما شفته..
شمسه: و أنتوا بعدكم على حالتكم؟
لطيفه: أي حاله.؟.
شمسه: انتي ادرى...
لطيفه: شوه تبيني اسوي يا شمسه..مالي غير هالحل..
شمسه: اللي يريحج...
لطيفه: و متا السفر؟؟
شمسه: المسا..الساعه 12 و نص من الليل..
لطيفه: آها...
++ و طلعت عن شمسه..وانا حايره..مادري ليش حسيت بحزه في خاطريه يوم دريت انه أحمد بيسافر ولا قالي؟؟!! حاولت اتناساه..لبست عباتي و رحت عند أمايه عفرا و يلست عندها الين المغرب..لانهم من بعد المغرب ساروا المستشفا عشان ايرتبون لطلوع سلطان من المستشفا عن طريق الاسعاف ألين المطار الخاص فالعين وين بتشلهم الطياره و بيسرون ألمانيا..ما قدرت اسير و اوادع سلطان..ماقدرت اسير و اشوفه و هو محطوط على الكرسي و ايدزوبه..بإختصار..اللحظه اصعب من اني اوصفها!!!
رجعت الغرفه شفت باب حجرة أحمد و هو مفتوح..و صوت سيف اللي شال الدنيا و هو يالس ايكلم أحمد..احترت بين اني اكمل طريجي..و بين اني اسير اشوف احمد شوه محتاي؟؟ اذا يباني ارتبله الشنطه..او ألفله أغراضه و ثيابه..حسيت بصراع بين قلبي و مخي..بين قلبي اللي ايقولي لا..لا..يا لطيفه..خلاص كل شي انتها..و كل شي واضح انه انتها و ماله رجعه..و بين عقلي اللي ايقولي..انه هالشخص بعده ريلي..و اني يوم بسير اشوفه علاقل شوه يبا..فهي مجرد لفته و رد لجميله اللي غرقني من طاح أخويه وسوا الحادث..ما حصلت نفسي الا و انا واقفه جدام حجرته..علاقل..من المعاني و المواييب اني اشوف شوه يبا صح ولا انا غلطانه..دشيت سلمت..و يلست عدال سيف اللي كان يناقز فوق الشبريه..أما أحمد اللي كان حاط الشنطه على الأرض و يالس ايصف أغراضه فيها..فهو ما رد عليه..ولا رفع عينه في عيني..اوكي برايه..أعتقد انه هالشي هو اللي كنت اباه..مب مشكله..على هالنقطه متفقين..سكت يلست اراقبه و هو ايحط أغراضه..و ايجمع البناطلين على طرف..و القمصان اليديده منهن يالس ايفج الاكياس عنهن..
لطيفه: أحمد...
ماشي رد..
لطيفه: ما تباني اكويلك شي؟؟
ماشي رد..دست على كبريائي ويلست على الارض عداله و مسكت قمصانه و يلست ارتبهن..في هاللحظه قام أحمد و سار داخل غرفه الملابس ايلم الاغراض الشخصيه..سكت..علاقل هالوضع اريحلي قبل لا ايكون اريحله..صففت الاشياء بمساعده سيفوه..اللي مب فاهم الوضع..
سيف: خالوه لطيفه؟
لطيفه: هاه؟
سيف: عمي أحماااااد بيسافر؟ بيروح داخل الطياره الكبيره؟
لطيفه: هيه..
سيف: ليش؟؟ عشان خالي سلطان بيموت؟؟
غمضت عيوني..و تنفست بعمق..تخربيطات يهال..
لطيفه: لا ان شالله مابيموت..بس عشان ايعالجونه..
سيف: انتي ما بتسيرين مع عمي أحماد؟
لطيفه وبعد تردد: لا..
سيف و هو ايعلي صووته: اوووهوووو...تراج العرووووسه مالته...لااااازم اتسيرين وياه..
++ كنت ادري انه احمد من غرفه الملابس يسمع كل شي..ما حبيت ابين له اني متغصصه عليه..فجلبت الموضوع مزح..
لطيفه: سيفوووووه...و انته شوه ايخصك بسوالف الكبار..نش يالله نش..قم هات هاذا القميص الاسود
و قام حضرت الشيخ سيف و ركب فوق الشبريه و نقز ألين ما طاح في نص الشنطه..و اخترب كل اللي عدلته..ولا هو الحبيب فطسان من الضحك...
لطيفه: سيفوووووووه....يا..
سيف و هو ايقاطع لطيفه.: ادري يالاثرم..يالنوتي..يالسبال..ههههههههههه
لطيفه: الله يهديك...
أحمد و بلهجه تهديد: سيفان يالهرم؟؟!!! شوه هاذا؟؟؟ تباني احيسلك ذنك ألحين الين ما تقطع!!!!!
سيف و هو يضحك: لا بيعني بربتين في سوق الصبيخه؟؟!!
في هاللحظه تبدلت ملامح أحمد من العصبيه للضحك..لمحته انه يبا يضحك بس ماسك عمره جدام سيف..
أحمد: يالله فارج فارج..
سيف: ماااااااااباااااااااا فارج.....ماريدكم تيلسون بروووووحكم!!!!
++ مادري ليش حسيت بالجو تكهرب..توترت..و اللي زادني الهدوء اللي فالحجره..نزل أحمد ايحط اغراضه فالشنطه في نفس اللحظه اللي مديت فيها ايدي عشان ارتب الملابس اللي خربهن سيف..و بالصدفه لمست ايدي ايده..و الله العظيم بالصدفه..بس ماردي ليش هو تنرفز و قام واقف بسرعه..حسيت انه انقهر..بس و الله العظيم اني ما قصدت..كيف بقصد و انا من يوم طاردتنه من الحجره..كيف بقصد و انا قلتله فالويه اني ما ريده..
أحمد: لطيفه...طلعي من الحجره..
لطيفه وبتردد..: أحمد..والله..والله..
أحمد: طلعي الله يخليج و ريحيني...
وقفت بسرعه و انا احاول اتدارك الموضوع و اللبس اللي حصل..بطلع و الله العظيم بطلع لاني اعرف انه اعصابي بتخوني..بس حبيت اوضح له انه نيتيه صافيه..
لطيفه: أحمد...و الله اني ما قصدت..سمحلي..كنت ارتب الشنطه..
أحمد : ما حد طلب منج خدمات؟؟!!!!
++ طلعت بسرعه من الغرفه..طلعت و انا احس بعمريه خلاص فقدته..الا تأكدت من هالشي..ما يباني..انزين هو ليش كبر الموضوع جيه..يمكن كانت هاللحظه اتكون اخر لحظه بينا..ليش ما خلانا نفترق على خير..يا ربي شوه هالحاله..يا لطيفه لا تجذبين على عمرج..انتي ادري باللي حسيتيبه بمجرد لمسته..ماكانت مجرد لمسه..و لو كانت بالصدفه..كيف بتكون مجرد لمسه و انا حسيت اني اذوب..كيف بتكون مجرد لمسه وانا قلبي كان قادر انه ايخوني و يرجع لأحمد..كيف و كيف وكيف...اذا انا احساسي خاني و بشرف..فكيف هو؟؟دخلت الحجره و صكيت الباب..سكرت الليت و يلست فالظلام..ظلام حياتي أشد و اسود..تنهدت تنهيده طويله..ما تخلي شك..انه كل شي..كل شي..ولو كان صغير..مات!!!
لا اردايا اتجدمت من دريشه الحجره..رفعت الستاره..و يلست اراقب الاوضاع..بما انه دريشتيه اتطل على الواجهه..قدرت اشوف أحمد و هو ايحط اغراضه فالسياره..قدرت اشوفه و هو ايوادع خواته و امه..قدرت اشوف و هو يضم سيف الصغير لحضنه..آآآه بشوه حسيت في هاذيج اللحظه..تمنيت لو كنت انا مكان سيف..مب لشي..بس لاني اريد أحتفظ بذكرى من عنده..بذكرى بعيش عليها قد الله ما يكتبلي من عمر..تمنيت اكون مكان سيف..عشان اشم ريحت احمد..و أخزنها بين حنايا يوفي..تمنيت اكون بدال سيف عشان يسمع نبض قلبي..تمنيت و تمنيت و تمينت و يا كثر اللي تمنيته من عرف قلبي حبه لهالشخص..و ما تحقق ولو شي بسيط..
لحظات و فج أحمد سيف من حضنه اللي كان ايصيح صياح غريب..صياح حبه لاحمد..و تعلقه بعمه..آآه يا سيف اذا انته الياهل اتحس بهالشي كيف انا؟؟!!! اتحركت السياره و لحظات و اختفت بين اليدران..لحظات و حسيت انه الروح اتهدد بالطلوع..لحظات عرفت اني خلاص..موادعه لحبيب قلبي وداعي الاخير..

++ من سافروا..عدت لأيام جنها دهور..حاولت أشغل عمريه بأي شي..داومت فالجامعه..و رغم انه دوامي ايخلص 2 الظهر الا اني كنت اتأخر ويا فطيم عشان ارد معاها..كنت اريد الوقت ايمر بسرعه..و اريد اشغل تفكيري و بالي..لاني بديت انهار..وبديت أحس بلوعه الفراق..و عرفت شوه معنا انه الانسان يشتاق..عدّا اسبوعين و نص من سافروا..ولا سمعت صوته..ولا عرفت أخباره..عافت عيني الكرا..و عافت نفسي العيشه..ماكنت أتوقع انه البعاد بيكون بهالصعوبه..ولا توقعت انه قلبي بيحّن له بهالسرعه..استويت اكره ادش الصاله..و اتذكر وين كان ييلس..و اكره باب غرفته المسكر في ويهي..لدرجه اني في لحظه ضعف خاني فيها قلبي من الوله..و خانتي فيها عيني من الشوق..رحت غرفته...و فجيتها و بت فيها..بت و أنا أحضن كندورته اللي علقّها قبل لا أيسافر...رقدت و انا أحضن ريحته..و من يومها يجفيني النوم الا اذا رحت و رقدت في غرفته..في سريره..عشان أشم ريحته..و أتذكر انه في يوم من الايام..كان أحمد لي و القدر رفض الا انه يبعده عني!!!

مادام في صدري و جوفي مثابيته.. بحكم لجامه ألين الموت يدهاني..يلعب به الحب و ايكثر مشاتيته أنا أشهد أنه المحبه عمرها فاني

++ في مره من المرات كنا متأخرات فالجامعه مع الشلّه..خاصه انه الشتا بدا يدخل..و الجو بدا يغيم فيلسنا عند النافوره ألين المغرب و بعدين ردينا البيت..التأخير فالجامعه يبعدني عن جو البيت..و التفكير الغير طبيعي في أحمد..أول ما دشينا البيت لقينا عمتيه بخيته يالسه و فارشه برا..و عندها بنات شمسه اللي كبرن شوي..
لطيفه+فاطمه: السلاااااااااام عليكم..
بخيته: و عليكم السلاااااام و الرحمه..مرحبا الساع مرحبا ببنات الجامعه..تعالن تعالن يلسن كلن من هالخبيص..
فاطمه: حشا حشا حشا....بسير اتسبح و خلاف باكل....أرفاااااانه من عمري..مش أدره..مش أدره
بخيته: وابويه عليج انتي..هيه بنتيه مستلبستنها ينيه مصريه..من ايعديها المغرب امرره تجلب مصري!!
لطيفه: عموه برايها اتسير اتسبح...بتخيسكن بصنانتها..
فاطمه و هي تضرب لطيفه بالشنطه: مسوده الويه انا مصننه؟؟!!! هاي صنانه دريولكن...لوع بجبودنا الله يلوع بجبده..من تلصق فيك ما تفج ريحته..
شمسه: ههههههه..قلت انا فطيم اذا ما تسبحت بدهن العود المعتق ما تسير الجامعه..
لطيفه: عموه شوه هالبتاني اللي بليتونا به؟؟!!! ريحته...الله لا يراويكم..
بخيته: عاد شوه انسوي...يوم براهيم ايسوقبهن قالن ما نباه هذربان و يغايض..
فاطمه: و الله اني عرفت حايتك يا براااااااااااااااعيموه...متا بيرد هو؟؟
بخيته: مادريبه ايقول..حرمته مربي قاصر..بيسير ايطمن عليها و بيرد..
لطيفه : يوم يبون يسافرون...تحججوا بهالحجه...
بخيته: عاد شوه انسويبه يا بنتيه مانصبر بلاه..لطيفه بنتيه؟
لطيفه: لبيه عموه؟
بخيته: لبيتي في منا...بنيته سوي لريلج تيلفون...
لطيفه و بصدمه: أشوووه؟؟؟ ليش عموه؟؟!! شي مستوي؟؟
بخيته: لا بنتيه...بس من اصبحنا و نحن انسويلهم وهم ما يردون استهمينا عليهم..
لطيفه: يمكن عندهم موعد فالمستشفا...
بخيته: لا لا ما عندهم..ولو عندهم شله خليفه ما يرد؟؟!!...لا خليفه ولا أحمد ايردون علي تيلفوناتهم..سويله بنتيه يمكن ايشوف رقمج و يرد عليج...
لطيفه: أأأأأأأ...عمتيه..تيلفوني مفضي..شمسه دقي لخليفه؟؟
بخيته: لا لا لا ...من اصبحنا و نحن هاي حالتنا نتصلبهم ولا يردون انتي سوي لريلج..شمسه عطيها تيلفونج..
++ رفعت عيوني برجا صوب شمسه..
لطيفه و بهمس: شمممممميس...بليز؟؟!!
شمسه: عمتيه حتا انا تيلفوني مفضي..عقب المغرب ان شالله بنسويلهم..
بختيه: لا لا...
لطيفه: عمتيه أحسن عشان ايكون فارق الوقت بينا و بينهم..بيكون عندهم الظهر يمكن رقود..!!
بختيه: ما عليه..عقب المغرب تعالي و سويله..
لطيفه: ان شالله..
++ طلعت فوق الغرفه و انا اتنفس الهوا بصعوبه..شوه تباني ارمس أحمد؟؟!! فالتيلفون و نحن ما كلمنا بعض من اسبوعين؟؟!! اكلمه وهو ما يبا يكلمني؟؟!! كيف اصلا بتجرأ و بكلمه عقب آخر مره نفرني فيها؟؟!! الحمدلله انه شمسه اختيه طلعتني من الورطه..ركبت فوق و انا نبض قلبي واصل الين حلجي عقيت بعمريه على الشبريه..و تنهدت تنهيده ما فيها شك اني أرتحت الله يعلم لو كلمته شوه كان ممكن يستوي..كيف بكلمه..غمضت عيوني بقو..و حاولت اتجاهل الشوق الغريب اللي يرن في حنايا يوفي..قمت تسبحت و صليت المغرب..و سرت عند فطيم شوي فالحجره..عقبها نزلت تحت..رحت أسويلي..نودلز..شليت الصحن و رحت برا..لقيت شمسه اختيه بس و عدالها السيافي..
لطيفه: هاه وين البنات عيل؟؟
شمسه: رقدتهن..و أحيد إيني عندهن...
لطيفه: هاه بو هناد...علومك اشوفك صااخ؟
سيف: ماشي...
شمسه: عيزان..يالله حبيبي سر داخل اتسبح..و يالله بييك بعدين وبعشيك..بس لا تسير غرفتنا عشان ما توعي البنات
سيف: عيل ماريد...ولا اتسبح في حمامنا..ولا ما بتسبح..
شمسه: بويه الغالي...حليلهن خوياتك عطيناهن اليوم تطعيم خلهن يرقدن...روح حمام عموه فاطمه و اتسبح اهناك..
سيف: لاااااااااااااااااااااااااء...يوم اقولج لااااااااااااااااااااء...
شمسه: اتروم ما تسبح...خلاص فكنيه من حشرتك...روح داوم المدرسه و انته ريحتك مش حلوه خل مس لين اتفشلك باجر..
سيف: و الله العظيم...و الله العظيم تراني باجر بغيب...
شمسه: از يو لايك....كول واحد عند ابوك...و هو يتصرف معاك...
قام سيف و ترحطم بالانجليزي..و صاح..
شمسه: خلاص عاد...كيفك سو اللي تباه..عيب انته ريال شي ريال فالدنيا ايصيح؟؟!!
و زاد سيف فالصياح...و كل شوي يشاهق:انا ماحبكم..وينك عمي أحمااااااااااااااااد...وينك..والله أحبك و الله أحبك...ماحبكم...انا اريد عمي أحماد..ماريدكم...خالوه لتيفه قولي حق عمي احمااااد..اريده..اريده..اريده
لطيفه: تعال باباتي تعال....فديتك تعال..
سيف: ماريدكم....أقووووولكم ماريدكم..أكره الكووووووون...أكره سوق الصبيخه...أكرررهكم..
لطيفه: خيبه اليوم الموووود فظيع...شوه هاي بعد اكره الكون؟؟!!!
شمسه: شسويبه؟؟!!! شكلي بطلعه من هالمدرسه بوديه النموذجيه خليه يدرس ويا عمران أحسله
لطيفه: حرام عليج خليه في مدرسته ويا ربعه..بتلحقين عمران الا يالس فالحجره و يعلب اتاري..ولا فاج الكتب و يدرس..
شمسه: انزين احسن..
لطيفه: لا لا ..خليه في مدرسه خاصه صدق اتعلم الغياض و القواه..بس اضمنيله مستقبله..مالت علينا وصلنا الجامعه و جملتين انجليزي ما نروم انركبهن..ما شالله عليه سيف ايبربر امررره فالانجليزي توب..
شمسه: هاي هيه...عشان الانجليزي..ولا اسميني ما دانيه دربها هالمدرسه الين ما يوصل و انا اهويسبه من كثر الحوادث اللي تستوي عندها..
لطيفه: بوهناد....سيفااااااني...سيفوووووه...
ما شي...
لطيفه: شموس تراه بيرقد و هو بعده ما تعشا..
شمسه: من النحاسه لازم بيصيح الين ما يرقد...
لطيفه : لا ما عليج انا بييبه بالاسلوب..يابوج ولدج هاذا ما تييبه الا السياسه...سيفوووووش
سيف: هاه؟
لطيفه: ما تبا تتسبح؟
سيف: لا...
لطيفه: داخل حمام عمي أحماأأأأد؟؟
سيف: والله؟
لطيفه: و الله..
سيف: متا؟
سيف: يالله روح خل انيسه تيلس عند البنات و انته خل ايمي اتسبحك داخل حمام عمي احمماااد..
بخيته: هاه شعندكن مبغمات (مصيحات) الولد؟؟
شمسه: شسويبه يا عموه..ملعوزني تلعويز..مره مارومه انا...
بخيته: وشوه ايصيحه هو..
شمسه: بغيناه يتسبح ماطاع..
بخيته: بويه السيافي..تعال تعال عند امك العوده..( و سار سيف ويلس في حضن عمتيه بخيته)..وايه فديت السيافي لا خليت منه..بويه كله انته اتصيح اتصيح مب زين..يا بويه انته ريال و حشيم..لا تغدي امره نحس
سيف: انزين انا ماريد اتسبح
بخيته: و انتن شله امره دووم اتهدن عليه...
لطيفه: عمتيه تعرفينه انتي بزا (دلع) سيف..عنبوه إلا قلناله قم اتسبح تواكل(عصّب) وشل الدنيا بالصياح...
بخيته وهي اتشم راس سيف اللي يالس جدامها: يالــــــــــــــــــــــله يعلني ما خلا من هالريحه..اتهدن من دهن العود شوه بيستوي لو ما تسبح؟؟!!
في هاللحظات يت أيمي و شلت سيف عشان يتسبح..
بخيته: يا بناتي لا تضغطن عليه هاذا الا فرخ ما يفهم..و هاتنه بالزين..والولد لاحج فيه سفر عمه..أمرره ضعف و أسوّد..و الولد متعلق عمه ايسيربه و اييبه..شقايل الحين و هو لا ابوه ولا عمه فالدار و هم سالمين
شمسه: عمتيه عاد هو الله يهديه زياده عن اللزوم متعلق عمه..باجر لو ييب أحمد عيال بيتخبل علينا
بخيته: يا بنتيه بيكبر..و انتي اتشوفينه متعلق أحمد لا تلومينه..يوم هو ابوه طول الاسبوع ما يشوفه الين الاجازه..ولا ييلس عندكم الا يومين ويروح عنكم..ما يشبع الولد من حنان بوه..و عمير الله يهديه امرره من ين البنيات امره ما يشوفه سيف..
شمسه: شوه انسوي...ألحين عمير ايقولي يالله البيت الرمّه (دوده الارض) كلت الاثاث اللي فيه و انتي ما طعتي اتحولين..اول شي اتحججت بالحمل..والحين ماكللي فوادي متا بنتحول متا بنتحول..
بخيته: يا بنتيه فرقاكم مب هينه..بس هاذا ريلج..و الحرمه تتبع ريلها وين ما يكون..كم بيعيش في بوظبي اروحه جنه عزابي..الريال يوم يبا يضوي بيته..يبا حرمته و عياله جدامه..
شمسه: عمتيه عاد اللي يعيش فالعين تصعب عليه الظهره منها..و الله اني مادري كيف بعيش في بوظبي؟؟!!
لطيفه: اتحملي عشان ريلج و عيالج...

بخيته: لطيفه بنتيه شوه هالسقم اللي تاكلينه..؟؟!! بيخيس بطنج منه..
شمسه: عمتيه امره لا تخبرين..العيشه ماتطيح حلجها..ألا تصبح و تمسي على معكرونه الاندونيسيات
بخيته: مب زين يا بنتيه...عنبوه حتا هلكتي..لول غير..
لطيفه: شسوي يا عمتيه..؟؟؟ ما شتهيها العيشه..
ركزت عمتيه بخيته النظر عليه عشر دقايق..ماعرفت شوه بلاها..فجأه تذكرت لايكون؟؟
بخيته: بنتيه لطيفه..حد سويتي؟؟
لطيفه: لا لا لا لا لا ...عموه...لا لا...انا قلتله احمد دامني ادوام فالجامعه ما بييب عيال...
بخيته: وابويه انا..شوه هالمنكر هاذا بعد...لا لا خلي عنج..هاتيلنا حد..دام قوم شمسه بيتحولون..بياكلنا البيت من الوحشه...نبا عيال يا بنتيه..و الجامعه تراج متا ما بغيتي بتسيريلها..سويتيله ريلج انتي شرات ما وصيتج؟
لطيفه: اوووه يا عمتيه نسيت..أكيد انهم بخير لو شي فيهم بيتصلون...
بختيه: يا بنتيه فوادي ماكلنيه عليهم..سويله سويله ريلج ألحين..وين تيلفونج..
لطيفه و ببؤس: هاذوه عندي..
بخيته: أعدّ عليج الرقم ولا تعرفينه...
شمسه: انا مسيفتنه عندي..بطرشلج اياه لطيفه بطاقه أعمال..
لطيفه: يالله بترياج..
++ ثواني و انه الرقم واصلني مسج..ماقدرت اتهرب..و الحل يعني كيف برمسه ألحين؟؟!! شوه بقوله أصلا؟؟ يالله دقيت الرقم و انا في كل دقه افقد دقه من قلبي..يا رب ما يرد يا رب ما يرد..و إذا رد بعطيه عمتيه بخليها هيه اتكلمه..بس أخاف اتشك انا بينا شي..يارب أحمد فديت روووووحك لاترد على الاتصال..تميت على أعصابي و انا اسمع صوت الاتصال..تم ايرن و ايرن و ايرن..و اخيرا قطع مندون لا يرد عليه...آآآآآآآآآآآآآه يالراحه...
لطيفه: عموه...صاح صاح صاح...ألين ما قطع ما يرد...
بختيه: ردي و سويله...
++ اوووهوووو...اتصلت مره ثانيه و ما رد...اللهم لك الحمد و الشكر...
شمسه: برايه عمتيه بسوي انا خلاف حق خليفه...
بخيته: سويله..و ردي علينا بخبر...انا بسير اودي فاطمه عشان يعكسونها..(يصورونها)..جوازها منتهي ويباله تجديد..ما بتسيرين لطيفه؟
لطيفه: شدراني يا عمتيه..
بخيته: نشي نشي لبستي عباتج..غيري جو...امره من الجامعه الين البيت..دووم كارفه عمرج..قومي ربيعتج ما تعرف اتسير بلاج..
لطيفه: ان شالله عمتيه...
و راحت عنا عمتيه بخيته في هاللحظه التفتت صوبي شمسه..
شمسه: ما تبين ترمسين ريلج انتي؟؟!! عنبوه شقايل ايهون عليج من اسبوعين و نص ما سمعتي صوته؟؟!! يالله ماقسا قلبج يا لطيفه..
لطيفه: شمسه..الفراق اريحلي و اريحله..يالله انا بسير شي في خاطرج؟
شمسه: لطفين حبوبه خطفوا على المكتبه و خذي أعلام و صور بوخليفه عشان عيد الاتحاد قرب..أكيد بيطلبون علي سيف..ضبابه ما بتسير؟
لطيفه: لا ضبابه عندها صور يداد..بس فطيم تبا اتصور..حاشره الدنيا..
شمسه: ليش؟
لطيفه: يونه عشان ريحانه فوادها اذا شاف صورتها فالجواز...
شمسه: و ليش ان شالله علي بيشوف صورتها؟
لطيفه: و الله سمعنا من فاخره انهم يمكن يملجون جريب...و الريال يبا ايرمس حرمته فالتيلفون ألين الصيف
شمسه: و الحبيبه بتتصور صوره يديده عشان حبيب الالب ايشوفها حلوه فالجواز يوم الملجه؟
لطيفه: لو سمحتي مب حبيب الالب..ريحانه فوادها..هيه اتقول جيه..يون صورتها للي فالجواز الحين مب حلوه اتقولين حجاب اندونيسيه...يالله بسير انا
شمسه: والله بصاير بنات هالزمن عجيبه!!!!!الله يحفظج..
++ رحنا السوق..و ما خلينا مكان ما سرناله..امبونا جيه..انقول بنسير مكان معين..و بعدين ما نخلي محل ما نسيرله..و طبعا عموه ما خلت راعي الوعيان..ولا خلت السوبرماركت..و اخيرا خطفنا على كافتيريا الصحاري عشان ناخذ سندويجات على الطاير..بس عموه شافت محل المندوس و اصرت انها تنزل عشان تاخذ نعول ليدتيه ضبابه..عاد يدوه ضبابه فديتها ما تلبس اي نعاله..تلبس مثل نعول الرياييل بس صغار..ياما حاولنا نقنعها و ناخذها نعال طبي نسائي بس ما شي فايده..عالساعه عشر ردينا البيت..يدوب خذت شور و طلعت اتعشا..من بعدها..رحت عند فطيم عشان نخلص البروجيكت مالنا اللي مشتركين فيها انها و هيه..و عالساعه 12 و نص طلعت عنها لاني خلاص صدق كنت تعبانه و ابا ارقد..دخلت الحجره بدلت ثيابي..شليت لي غرشه ماي و المنبه و رحت حجره أحمد كالمعتاد..خلاص ما ارقد الا فيها..سكرت الليتات..وشغلت الاباجوره لاني اخاف ارقد فيها من دونه..موحشه..و كل ركن من اركانها يهمسلي بصوته..توني برقد نسيت اني ما حطيت التيلفون عالجرج..رحت أييب الجارجر..من غرفتيه و رديت مره ثانيه..انتبهت اني في مكالمتين لم يتم الرد عليها..منوه متصل..خاصه اني ما شليت الموبايل معايه و انا سايره السوق..جيكت..و حسيت بمثل النغزه في فوادي..نغزه فرح و في نفس الوقت نغزه ألم..شفته رقم أحمد جدامي..متصل مرتين..غمضت عيوني عشان امسح اي وهم انه ممكن انه اتصل متّوله!!! شوه متوله انتي بعد..صدق انه الحب مرات يخلينا بلا عقول..أها..قلت انا مب متصل عشان سواد عيوني..نسيت انه المغرب كنت متصلتبه و عشان جيه رد يتصل!!!
ما قدرت اقاوم شعور قوي في اني اتصلبه..شعور اقوا مني..قالتها شمسه اختيه..يالله مقسا قلبج يا لطيفه..معقوله تعلمت قسوه القلب لدرجه اني صبر اسبوعين كاملين من دون لا اسمع صوته!! شوه من البشر أنا؟؟!! شوه من القلوب أملك؟؟!!..لطيفه..أعقلي..ولو مره في حياتج..آخر موقف بينج وبين أحمد هو الصح..انتي حبيتيه..و هو ما حبج..انتي بغيتيه..و هو داس على قلبج..كفايه خلاص مهانه و ذل..مب معناها انج تكرهينه..لانه هالشي الوحيد اللي ما قدرتي عليه..بس خلاص قطعي حبال الوصل بينج و بينه..و اتركيه في حاله..شوفي حياتج و مستقبلج..و الزمن كفيل بجروحج..آه..هاي الحقيقه..بغيت ولا لا ..حطيت التيلفون على الكوميدينه..تلحفت..و انا اغمض عيوني بقو عشان اقنع نفسي انه هاذا الشي الصح..ثواني..و بدت ذكريات طفولتيه و حبي لأحمد تغزو فكري..و هوياسي..كيف حبيته..و متا عرفت اني احبه..و كيف كل يوم كنت اتمنا شوفته..و بمجرد ما شوفه اموت اموت من المستحا..كيف كل عيد ايلس فالميلس من الفير ويا امايه عشان اول ما يردون من المصلي أعيد عليه و أباركله..كيف فرحت يوم نجح فالثانويه..و كيف و كيف و كيف..
سمعت صوت مسج قطع عليه حبل أفكاري...منوه في هالوقت ايطرش مسجات يعني؟؟!! برايه..برقد و باجر يستوي خير..بس في صوت داخلي قوي..خلا نبض قلبي يزيد..و شوقي ينولد من يديد..لا اراديا مديت ايدي للموبايل و جيكت على المسج..
" أحبــك لو بعيد الدار عنك..جداك أيحن قلبي للرجوعي..و لو عني الليالي يبعدنك..غلاك في خافقي تحت الضلوعي..إذا مريت لي الذكرى أحتونك..أحاسيسي و فكري لك خضوعي..ولو أخفيت بما بي يلنك..يفز القلب لك من دون طوعي"...
أتأكدت مليون مره من انه الرقم اللي وصلتني منه المسج مش رقم أحمد...حطيت الموبايل على الكوميدينه مره ثانيه..و انا في نفسي..خلاص يا لطيفه بسج من التهلويس..خلاص كفايه..لين متا يعني؟؟!! سكرت الاباجوره و غرقت في ظلام دامس ما يقطع هدوءه الا نبض قلبي اللي أحسبه مب طبيعي..لفيت الصوب الثاني..اتجلبت و اتجلبت..بس للأسف مديت ايدي مره ثانيه للموبايل و جيكت على الرسائل المستلمه مره ثانيه و ثالثه و ألف..الليت مسكر..و الجو مظلم و انا عيني بس على ليت التيلفون أحاول اقنع نفسي اني بالفعل ينيت.!!!
قمت و عقيت اللحاف بغيض,,معقوله مغلط؟؟!! و اذا مغلط منوه الشخص اللي بيطرشله مثل هالكلام..أحبك؟!!!..مشيت شوي شوي الين ما وصلت الستاره و فجيتها..و يلست أطالع القمر..و انا خلاص ادركت اني على حافه الينان..توني اقول ما حبه و ما باه..و الحين مب قادره امسك نفسي من شوقي له!!
من دون لا أحس كتبت مقطع من غنيه ميحد اللي يمووت فيها أحمد..و ما حسيت الا و انا أضغط بالارسال..
" أنته عيني و انته شوفي و البصير..و القمرلي زان به داج الليال ..و أنته نسمات الصبا و انته العبير..و انته نوري و انته السحر الحلال..و انته شوقي في مغاليج الضمير..وللوليع انته الشفا و انته العلال..فقت من نومي على طيف مزير..زاير خطاف في صحوت خيال"..
غمضت عيوني..و عضيت شفايفه ندم..على لحظه تهور..خاني فيها قلبي..و طعنتني مشاعريه فيها بالظهر..تمت عيوني مركزه على الموبايل..بإنتظار رد..جواب..يثبتلي بأنه بالفعل المسج الاول كان لي انا!! دقيقه و انه مسج واصل من سيد جروحي..بمقطع ثاني من نفس الغنيه..يعني هو على الخط و بنفس التفكير.
" عيشه من دونكم عيشه ضرير..ما هنت لي هم وضيقات بال..جير من لاذ بحماكم يستجير..و أكسب الحسنات و اسمح بالوصال..انظر لحال اللي حاله خطير من مصابك يا قمر داج الليال.."
رديت عليه..
"مرّبي في هودج الليل الستير يوم جفن الخاليه بالنوم ذال.. عقب طيفك صار لي حال مرير.. لا شراب ولا منام ولا محال"
مادري بشوه حسيت ساعتها..ولا انا اصلا عندي احساس ولا لا..و شوه اللي سويته..صح ولا غلط..و الله العظيم يا جماعه...مادري..مادري..مرت دقيقه..دقيقتين..و عشر..بس ما شي رد..معقوله ندم؟؟!! كله مني انا..أغلط الغلطات..و بعدين ارد و اندم..حطيت التيلفون و رديت أرقد..اتلحفت..و غطيت ويههي باللحاف عشان اصيح من دون لا حد يسمعني..حتا نفسي..ماريدها تسمع صدى ندميه..و حسرتيه..مرت نص ساعه و انا غارقه فالصياح..لدرجه انه الموبايل رن وانا ما سمعته..و من كثر الصياح حسيت بالعطش اول ما شربت ماي رن التيلفون مره ثانيه..هنيه انا تيبست..يلست ثواني اطالع التيلفون وانا اقول لا لا..مستحيل مستحيل ايكون أحمد..رحت الصوب الثاني من الشبريه اريد ابتعد..ماريد اجيك و بعدين ما يطلع احمد..ويالله شغاله صياح و حسره..صك..و يوم صك حسيت بغصه...يا سلام..شوه هاذا..تندمت اني ما شليته..فجأه رن مره ثانيه..عاد ساعتها قمت بلا حاسيه و شليت التيلفون..
و ياني صوته..من بعيد..يااااااااااااه ما أعذب صوته..أحبه و الله ياناس أحبه..و الكره الشي الوحيد اللي ما قدرت أحسبه صوبه..
أحمد: ألوه..
لطيفه: ألوه..مرحبا...
أحمد: مرحبا لطيفه...شحالج ؟؟
لطيفه: بخير ربي يسلمك..ومن صوبك؟
أحمد: الحمدلله ما نشكي باس..لحظه لحظه..
++ و سمعته و هو ايكلم حد و الحشره شاله الدنيا..شوي و رد عليه..
أحمد: لطيفه؟
لطيفه: لبيه..
أحمد: حشا يا بوج خوانج مفلع...ايسلمون عليج..
لطيفه: ربي يسلمهم من الشر..شحالهم.
أحمد: بخير ما يشكون باس...شحال أهليه؟
لطيفه: بخير الحمدلله..
لحظه هدوء ما يخترقها إلا صوت النفس..هو اللي متصل..مب هو اللي مفروض يتلكم..
أحمد: ليش ماتكلمين لطيفه؟؟
لطيفه: شوه تباني اقول؟؟
أحمد: أهااااااااا...ليش صوتج متغير؟؟ شي ايعورج؟
لطيفه: لا الحمدلله...سلطان شحاله؟
أحمد: الحمدلله أحسن..البارحه سوله الفحص الاخير..ريوله ايروم ايحركهن شوي شوي..
لطيفه و باندفاع: في ذمتك؟
أحمد: هيه بس هاذا مب معناته انه بيمشي...اهم شي حالته النفسيه اتغيرت وايد و اتحسنت
لطيفه و بحزن: تقبل الامر..؟
أحمد: ههههه...أكيد بيتقبله دامنه خليفه خوج طايح بنا محاضرات دينيه..أقتنع انه هالشي مقدر و مكتوب
لطيفه: الله يصبره ان شالله..
أحمد و بعد صمت: و يصبرنا على فرقاكم...لطيفه...
++ ماقدرت ارد عليه..ماقدرت..سكت..و السكوت ارحم..لاني كنت متأكده انه بيقول شي خاص..
أحمد: ما بترمسين يعني..يزاتي اني ميت من الوله عليج؟؟!!!
لطيفه و بعتب: أحمد!!!!
أحمد: عيونه..قلبه روحه..شوه تبين بعد؟؟!! تم فيه شي غالي ما صفطه لج؟؟!!
لطيفه: أحمد لا تقولي هالكلام...و أنته..و أنته..تدري بشوه أحس صوبك؟؟!!
++ ما بغيته يلعب بعواطفيه..ما بغيته يعذبنيه..هو يدري اني احبه..و يتهنا بتعذيبي؟؟!!..أما أحمد فهم كلامي غلط فحب ايغير الموضوع..
أحمد: قالتلي فاطمه انج رديتي اتداومين فالجامعه..شوه مسويه فيها؟؟
لطيفه: تمام امشيه الحال..ما بقا شي عن امتحانات المنتصف..
أحمد: لطافي..اذا بغيتي شي..مفتاح التجوري بتحصلينه في السده الاخيره من التواليت..في بوكس صغير ازرق..انا حاطلج مبلغ صرفي منه..
لطيفه: ما تقصر بوشهاب..بس الحمدلله مب محتاجه شي..
++ خذنا و عطينا فالكلام..سألته وين سكنوا..و شوه الاوضاع..حالة سلطان..خبرني بكل شي..ما حسيت معاه بالوقت..حسيت جني اكلم واحد من خواني..حسيت براحه غريبه..اول مره اكلم أحمد مندون حواجز..مندون لا اقول شي و يفهمه غلط..
أحمد: اقول لطفين؟
لطيفه: لبيه؟
أحمد: مضايقه لاني اتصلتبج؟
لطيفه: الصدق ولا ولد عمه..
أحمد: الصدق..إلا جان مرخصتنيه و ما بتقولين الصدق..
لطيفه: لا...لا..عمريه ما تضايقت من صوتك يا أحمد..
أحمد: لطيفه..و الله العظيم..و ربيه الشاهد..اني من شفت رقمج فالتيلفون اول ما ردينا الشقه..انه قلبي فز..
لطيفه: ليش..؟
أحمد: يا مرحبا مليون أمس و قبل أمس بالقافله و للي بعد من وراها..رحبت بالمحبوب لو حمس من حمس..لو زعلت الخلان مابي رضاها..
لطيفه: no comment
أحمد: على راحتج..ما ارتويت بعدني..بس شوه اسوي وراج باجر دوام..صح ولا؟؟
لطيفه: هيه؟
أحمد: متا؟
لطيفه: ثمان الصبح..
أحمد: خلاص عيل ما بطول عليج...لطيفه ما وصيج..هالله هالله في عمرج..ما وصيج تراج عيوني..و اغلا ما يملك الانسان عيونه ولا غلطان..؟؟
لطيفه و بهمس: اكيد..
أحمد: ما يصير ترقدين و تخلين السماعه..
لطيفه: لاه؟؟!!
أحمد: بيونسي نصخج علاقل..شوه بيصبرني على فرقاج..
لطيفه: أحمد؟
أحمد: لطيفه..أعرف شوه بتقولين...لا تقولينها دخيلج..خليني لو مره..أحس انه شي امبينا..
لطيفه: اللي يريحك..متا بتردون ان شالله؟؟
أحمد: باجر الفليل بنسري المطار..الصبح ان شالله نحن فالامارات..
لطيفه: يحفظكم الرحمن ان شالله من سرتو الين ما تون..شي في خاطرك من صوبنا؟
أحمد: لا سلامتج..ردي السلام عليهم..
لطيفه: سلامن يبلغ..
أحمد: يالله فمان الله..
لطيفه: الله يحفظك..
++ مادري كيف عدت هالليله..ولا أدري هل هيه حلم..خيال..ولا واقع..رقدت و انا ارفض التفكير حتا باللي دار بينا..بخلي كل شي..على ما هو عليه..و بشوف شوه ايدسلي القدر في طياته..داومت الجامعه و انا اتريا اني ارد البيت بفارغ الصبر..سرت و رتبت القسم كامل..دخنت الحجره و عطرتها و تأكدت انه كل شي اوكي..عقبها سرنا المطبخ انا و فطيم انسوي الفواله اللي يبالها عباله مثل الكيك و الخفايف..أما الباقي سرنا المطبخ و أمرّنا على كريم بأنه ينش باجر من الفير و ايزهب الفوايل..
فاطمه: إيه لطوف انتي بتجابلين ريلج باجر جيه؟؟؟
لطيفه: ليش؟؟
فاطمه: شو ه هاذا سوي للصالون خليهن اين يعابلنج..
لطيفه: يعني اتعدل و اتزقرت و اخويه باجر بيبونه من السفر مشلول؟؟!!!
فاطمه: انا ما قلتلج اتحني..علاقل قصي شعرج..صبغي..
لطيفه: مادري..
فاطمه: شوه ما تدرين..يالله يالله..سويلها الحين..أكيد انه ياي و داق العداد عنده من الوله..حشا من سار و هو دوم يتخبرني عنج...بتخبرج انتي ما رمستيه؟؟
لطيفه: آه؟؟!!! هيه ارمسه...اقولج انا باجر ما بدوام..
فاطمه: أشعليج..حبيب الالب باجر بيشرف..
لطيفه: يالحسد...
فاطمه و هيه تستهزأ: يالحسد!!!! حبوبه عندي ريحانه فواديه..
لطيفه: صدق شوه سالفه الملجه..
فاطمه وويها محمر: سمعت انهم بيملحون عقب العيد العود..والعرس أول سته..
لطيفه: لاه...مستعيل..
فاطمه: شسوي...
لطيفه: و بتسيرين وياه السعوديه؟؟!!
فاطمه: ليتها لو السعوديه...على شهر ثمانيه احتمال ايحولونه قنصليه الامارات في الجزائر ولا المغرب.
لطيفه: خيبه...مزيان بالزاف..
فاطمه: ههههه...لا و الله...اذا خيروه ما بنسير المغرب..ما جازف..يربع ايحط عليه مغربيه..بنسير الجزائر
لطيفه: لله يوفقج ان شالله..بسير على قولتج..بسوي نيو لوك..
++ رحت عن فاطمه و اتصلت بالصالون و طرشلي وحده..قصت لي شعريه..و صبغت خصل..و سويت فيشيل..اترتبت..و خلصت..من عبقها سرت بيت ابويه..و رتبنا اهناك المكان..و يلست مع امايه وبويه..عالساعه 12 فليل رديت البيت..ما عرفت كيف بتعدي هالليله..كيف وانا اعد الدقايق اللي تفصلني عن شوفته..آآآه يا ربي..شوه بسوي؟؟ بالباجر الصبح قمت و سرت بيت أبويه..اول ما فجيت التيلفون لقيت مسج من أحمد " صوب دار الخل انويت السفر..القلب مشتاق و أحث المسير..بتبعه لو في مهاليك الخطر..و السبب ما بي من الشوق المثير" يا ربي منه هالانسان..بييبلي الخبال على آخرتيه..ما قدرت ارد عليه لاني متأكده انهم فالطياره ألحين..
لطيفه: السلام عليكم..
الكل : و عليكم السلام و الرحمه..
++ دخلت وسلمت عليهم كلهم..
لطيفه: هاه بو سعيد..بتسيرون ألحين؟
حمد: هيه بنتيه..عقب نص ساعه بتنزل طيارتهم..هبابنا انسير المطار..بنتيه سيري زقري سعيد قوليله يالله بوك يترياك..
++ سرت عند سعيد و خبرته انه ابويه ايقوله انه بيسيرون المطار عشان يستقبلونهم..ووصيته انه ايطرشلي مسج اول ما توصل طيارتهم..يلسنا انا و أمايه و عايشه أختيه نترياهم فالصاله بفارغ الصبر..عقب فتره وصلتني مسج من سعيد انهم نزلوا المطار و انهم بخير وسهاله..ساعتها ما عرفت شوه اسوي..اتوترت..يعني معقوله بشوفه..عقب هالفرقا الطويله؟؟!! طرشت مسج على تيلفون أحمد " نورت لبلاد بوجودك..و أظلمت لي عدت مب فيها..و الليالي بشعت خدودك..تسفر وينزاح داجيها.."
عقب ربع ساعه نزلت عايشه اختيه من فوق تركض ...
عايشه: وصلوا...هاذووووهم...وصلوا و الله اني شفتهم..
++ طاحت عيني على أمايه في هاللحظه..اللي وقفت بسرعه بس ما قدرت تمشي ردت تيلس مره ثانيه
لطيفه: هاه امايه شي عورج؟؟...هزتلي امايه راسها بالنفي
عفرا: لا بنتيه...ابغي اشوفه...ولديه...ياااااااااااااااالله برحمتك يا رب.
++ طلعنا كلنا برا و انا ماسكه امايه من طرف..وقفنا برا و نحن نتريا..كلن على أعصابه..كلن بأشواقه..ثواني وانه السيارات داشه..يالله بشوه حسينا في هاذيج اللحظه..العبره خنقتني..و حسيت بأيد أمايه و هي ترتجف في أيدي..نزلوا..اول شي بويه..و سعيد اللي لف من الصوب الثاني..و هو ينزل..ينزل الكرسي المتحرك من السياره من ورا..مشاهد تصعق الانسان في صميمه..و نحن يالسين انراقب الوضع بهدوء..و غصه..نزل خليفه و أحمد..اللي ساروا صوب سلطان و شلوه من السياره و حطوه على الكرسي..شهقت عايشه اختيه يوم شافت بويه ايسير صوب سلطان و يلوي عليه بقو..صاح بويه في لحظتها..اهتز هزات هزتنا وياه من داخل..صاحت عايشه اختيه و ركضت داخل عشان ما يشوفها سلطان و يتأثر..ما قدرت اتحمل الموقف و رفعت إيدي و حطيتها على ثميه عشان اكتم صرخه ألم..شفتهم و هم يتجدمون صوبنا..كانن عيونا انا و امايه..حتا الخدمات..الدريوليه و الطباخين كلهم كانوا واقفين..ابويه كان ماسك الكرسي و ايدز بسلطان..اللي كان هادي..و الابتسامه المقهوره المرسومه على ويهه..نزلت أمايه الدري بسرعه..و من دون أحساس..يلست عند ريول سلطان..و انفجرت اتصيح..
سلطان وهو ايبوس راس امايه: بس يا أمايه فديت روحج لا تصيحين...لا تصيحين..الحمدلله على كل حال..هاذا قضاء و قدر..بس يا امايه..امايه..فديتج..و رفجه و رفجه انج ما تصيحين..
قام سعيد أخويه في هاللحظه و مسك أمايه و شلها وساندها عليه..
سعيد: أميه...أميه..هاذوه ولدج بخير...ما يشكي باس..تحمدي ربج لي خلاه لج..
مسحت امايه دموعها و مسكت سلطان و ضمته لصدرها..و هيه تردد: الحمدلله على كل حال..
أول ما قامت أمايه..مسكني أبويه من أيدي و قربني من سلطان..كنت فاقده القدره على الاحساس..و هاذا احسن لاني ما ريد انهار جدامه و اصيح..ماريد اعذبه..كفايه العذاب اللي هو عايشنه..هويت عليه و وايته..و حبيته على رقبته و جتفه..تحمدتله بالسلامه..لفيت صوب أحمد و خليفه سلمت عليهم و تحمدت لهم بالسلامه..


في لحظه سمعنا صوت صياح عالي..قوي..صياح قهر..حسره..أول ما ألتفتنا صوب الصوت..أنه عباس الطباخ..وما حسينابه الا وهو ياي يركض..مسك سلطان من ايديه و تم ايبوسهن و ايصيح..
عباس: اربااااااب.....سولطااااان...ارباب سولطان...سوي انا سماااح...ارباااب سولطططان..
قام لحظتها سعيد و سحب عباس..لانه سلطان في لحظتها اتأثر وايد..قام خليفه و أحمد وشلوا سلطان بالكرسي وركبوه داخل..دشينا كلنا داخل ويلسنا..عشان يستريحون..شربوا عصير..فالبدايه كان الجو مكهرب..بس شوي شوي..بدوا ايسولفون..و دشت علينا عايشه..سلمت على سلطان..و تمت اتسولف وياه..غيرت عايشه علينا الجو..رغم انه الحزن هو الشعور المشترك..الا انه سلطان اخويه كالعاده بشخصيته المرحه غير الجو..و تم ايقولنا سوالفهم..و تم ابويه و امايه يضحكون عليهم..في هالوقت قاموا خليفه وبويه و سعيد و أحمد يتفاولون..
سعيد: هاه لطيفه هاذا جواز ريلج...
لطيفه: سلمت..
الكل كان مشغول..سلطان ايسولف ويا عايشه..امايه يالسه مع الشبيبه الباقين وابويه و كل شوي اتغرفلهم و تحلف عليهم انهم ياكلون..مسكت الجواز و يلست اجلبه..طاحت عيني على صوره أحمد..من وصلوا مارمت احط عيني في عينه..يلست ادقق فالصوره و انا أقول في خاطريه يالله شكثر أحبك يا أحمد..طاحت عيني على تاريخ الميلاد و تفاجئت أنه عيد ميلاده عقب يومين؟؟!! عقب يومين بيكمل السبعه و عشرين و بيدش الثمانيه و عشرين..يالله عساه كل سنه و كل حول..يا رب و اشوفك بصحه و سلامه..
سلطان: ايه بسج من التبصبيص..اول مره اتشوفينه ريلج..
لطيفه: ههههههه
سلطان: عنبوه يهالحب..امره من حولنا و هو ايدورج..بياكلج بعيونه..
ألتفت أحمد صوبنا: و من شر حاااااسد اذا حسد!!!! حرمتيه..مالي بد منها
سلطان: ابويه شقايل ترضا انهم يغازلون بنتك جدامك!!!
حمد: عاد يا بويه..الحينه مشطوبه هيه من خلاصه القيد..مالي حكم عليها..
الكل: ههههههههههههههههه
سلطان وهو يلتفت صوبي و يهمس لي: شوفي شوفي ريلج مصورنه وهو يغازل..زرّي عليه مفججتله راسه!!
لطيفه: لااااااه؟؟
سلطان: شوفي اروحج..
عطاني سلطان الموبايل ماله و رواني تسجيل فيه أحمد و هو يتمشا فالحديقه مالت المستشفا..حاط النظارات في شعره ولا بس قميص ابيض و بنطولن جينز ازرق..كان أحمد يتمشا و هو ايتكلم فالتيلفون..
لطيفه: لا لا ..صدق صدق..سلطان..
سلطان وهو يهمس: في ذمتيه انه ايرمس بنت..شوفي شوفي ينعرف الريال يوم ايغازل ظاهر من عندنا من الحجره بس عشان ياخذ راحته..
مادري ليش حسيت بطعنه..لفيت الصوب الثاني..
سلطان: لطفين زعلتي؟؟
لطيفه: كيفه
سلطان: رووووح يالغيره...ايرمسج..و الله انه ايرمسج..عنبوه يا لطوف شوه مسويه بالريال أنتي..يهاذيبج من سرنا الين ردينا..
في هاللحظه حس أحمد انا نرمس عنه..قام عن الاكل و مط التيلفون عن سلطان و يلس ايشوف
أحمد: عنلااااتكم زاااااد...يا خي ريال ايرمس حرمته انتوا شوه ايخصكم؟؟!!! امره جلاب بوليسيه
سلطان: هههههههههههههه
و عقبها تعذر سلطان انه تعبان و يبا يرقد..
قام خليفه خويه و دز بسلطان الين الغرفه يلس عنده ربع ساعه بس بعدين طلع و استأذن وسار فوق..
أحمد: يالله لطيفه بنسير..
لطيفه: إن شالله بسير اييب عباتي..
عفرا: بويه ما يلستوا..ايلسوا ايلسوا الين الغدا..
أحمد: بس يا خالتيه كلنا الين ما قلنا بس..بسير ارقد شوي من البارحه ما رقدنا..
عفرا: برايك بويه الله يحفظك..
رحت اييب عباتي..و انا طالعه..
عايشه: لطوف بتسيرون؟؟
لطيفه: هيه أحمد فالسياره يترياني..
عايشه: ليش؟؟!! علاقل يلسوا ألين الغدا..
لطيفه: أحمد تعبان من البارحه مارقد..
عايشه: هيه..زين..جيه بتسيرين؟؟
لطيفه: ليش يعني؟؟
عايشه: تعالي تعالي يا بوج..
++ سحبتني عايشه حجرة امايه و مطتني الين التواليت و تمت اتحطليه دهن عود..
لطيفه: بس بس..أسمع أحمد ايدق هرن..
عايشه: حد غيرج يركب ويا ريله جيه؟؟!! اتعطري اتعطري..
لطيفه: بس عوااااش...خنقتيني بالعطر...بس بس..هاتي انا بتعطر..
عايشه: اندوج اندوج روج؟؟
لطيفه: مافيني ما فيني.
عايشه: يالهبله..ريلج من ثلاث اسابيع ما شافج بتظهريله جيه؟؟!! حطي حطي شوي..
++مسكت الروج الوردي حطيت شوي و طلعت اركض..لقيت أحمد مريوس بسيارته اللي كانت اصلا موقفه فالكراج..و يتريا..دخلت..
لطيفه: سمحليه أحمد..عويش كانت تباني شوي..
ألتفت أحمد صوبي و ما تكلم..تم امبحلق دقايق..و انا فخاطريه اقول الله يسامحج يا عويش..الحين اكيد يالس ايقول هاي وين لها بارض اتعدل..وعشان اكسر الصمت..لطيفه: ما بنسير؟!!
صد أحمد الصوب الثاني..و تحرك..طلعنا..وصلنا البيت..لقينا عموه بخيته..و شمسه..سلم عليهن احمد..يلس شوي عندهن..و عقب طلع فوق..
لطيفه: شمسه شوه سون بناتج من الحما؟؟
شمسه: وايد تعبانات توني يايبتهن من المستشفا ان شالله العصر بسير اسلم عليهم..سيري سيري انتي عند ريلج..
++ ما قدرت اعترض جدام عموه بخيته..طلعت فوق..فجيت باب الصاله..ما حصلت حد معناها دش يرقد..برايه على راحته..دشيت الحجره فجيت العباه..و فجيت شعريه اللي كنت لامتنه..سمعته..يزقرني من بعيد بصوته التعبان..وايه لا خليت من هالصوت..طلعت اركض بس يوم وصلت الصاله مشيت شوي شوي..
لطيفه: لبيه أحمد؟
أحمد: عندج بنادول؟
لطيفه: لا...بسير اشوف عند شمسه..
++رحت عند شمسه يبت بنادول..و خطفت على المطبخ ويبت كوب ماي..دشيت الصاله..ما حصلته..وين سار؟؟ ألتفتت لقيته منسدح على الكنبه وراقد..يالله..قلبي عورني في هاذيج اللحظه..نزلت تحت وخيت عليه..و زقرت عليه شوي شوي اباه ايسير يرقد فالغرفه اريحله..فج أحمد عيونه شوي شوي..و اصطلب في يلسته..عطيته البنادول و كوب الماي..شرب..و ألتفت صوبي..
أحمد: لطيفه.؟
لطيفه: لبيه؟
++ ولا شعوريا..مسك أحمد إيديني الثنتين..و باسهن وحده وحده..و بعدين باسني على يبهتيه..و قام دخل الحجره سكر الباب و رقد!!! نقطه على السطر.
من التوتر..ما عرفت شوه اسوي..انسحدت على نفس المكان اللي كان عليه و غفيت شوي..عالساعه 2 دش عليه سيف ولد شمسه محتشر..فزيت بسرعه..
سيف: خالوه لطيفه..خالوه لطيفه..وين عمي أحمد..و الله العظيم شفت سيارته داخل الكراج؟
لطيفه: أش....أش...عمك أحمد راقد...لا تعلي صوتك لا توعيه؟؟!!!
سيف: انزين ابا اسلم عليه..
لطيفه: قلتلك راقد..العصر يوم بيقوم تعال و سلم عليه..
سيف: انزين ما بسوي صوت بس بحبه..
لطيفه: لا بويه لا..عمك أحمد لو حد ايسوي صوت شوي بيقوم..
سيف: انزين ما بحبه..بس بشم ريحته
و الله العظيم ما عرفت ارد عليه..لطيفه: برايك..بس بعدين سكر الباب شوي شوي..و دشيت انا الغرفه عشان ألحق على صلاه الظهر..أول ما طلعت لقيت باب الحجره بعده مفتوح الله يهديك يا سيف..دشيت ابا اسكره لقيت جواتي سيف معقوقات..اول ما طاحت عيني على الشبريه لقيت سيف راقد عدال عمه..يالله تخليهم لبعض..لحفت سيف و سكرت الباب و طلعت..العصر رحت عند شمسه..عشان ايلس عند بناتها و تقدر هيه اتسير اتسلم على سلطان..و ما ردت الين عقب صلاه العشا..
شمسه: صاحن البنات؟
لطيفه: هيه مها صاحت شوي..بس شما لا..عطيناها الدوا و رقدت..
شمسه: فددددددديتهن....فديتج لطوف سمحيلي عاد تعبتج..
لطيفه: عنبوه..فديتهن..تعبهن راحه
شمسه: عاد انتي ريلج ياي من السفر شراتج تيلسين عنده..
لطيفه: ريلي راقد..
شمسه: ألين ألحين؟!!
لطيفه: هيه ما رمت اوعيه يوم انه من البارحه مارقد..
شمسه: عيل لا توعينه..خليه يرقد ألين باجر..
++ طلعت عن شمسه..رحت الغرفه اتسبحت و طلعت..رحت أحط عشا لأحمد في حالة انه قام..و يلست شوي اذاكر للامتحانات..و عقبها يلست اتابع فلم اجنبي..عدا الوقت من دون لا احسبه..عالساعه 12 و نص حسيت باليوع نزلت تحت..اسويلي كالمعتاد نودلز..يلست فالمطبخ آكلها..فجأه..ما حسيت إلا بحد ايحط إيديه على عيوني..حطيت ايديني على ايديه عشان اعرف منوه؟؟ اول ما لمست ايديه سحبت ايديني بسرعه..ماريد المسهن..لاني مب مسؤوله عن شوه بيصير لو ما تمالكت نفسي..
أحمد: ما عرفتيني؟؟
لطيفه: البعبع؟؟
أحمد: ههههههههههههه...غربلات عدوج...تستهبلين..
لطيفه: هههههههه...خوفتنيه..
أحمد: أمبين!!!...شوه اتسوين؟
لطيفه: آكل..
أحمد: هالسقم؟؟!!!
لطيفه: بالعكس طعمه حلو...تعشيت؟؟!!
أحمد: لا..لقيت العشا بس مالي نفس عليه..
لطيفه: تباني اسويلك شي؟؟
أحمد: لا...بس يوعان..
++ قمت بسويله اي شي..بس مسكني أحمد من أيدي..
أحمد: لا لا يلسي..مابا شي..
و يلس أحمد ايراقبني و انا آكل..ما عرفت شوه أقوله..و هو ما يقول شي؟؟!! وترني!!
أحمد: حلوه..
لطيفه: النودلز؟...
أحمد: عيونج...
لطيفه: احمد يوم انته يوعان اتهلوس..بسويلك سندويجات..ولا صينيه بطاطا..
هز أحمد راسه بالنفي
لطيفه: انزين ذوق النودلز...اسويلك؟
أحمد: لا لا باكل من مالج..كيف ياكلونه عاد هاذا..
قمت و طلعتله مغرفه و شوكه و عطيته اياهن..
لطيفه: لف المعكرونه بالشوكه..و بعدين اللي نزل لفه بالمغرفه..
قام أحمد و هو يحاول ياكل و عفس الدنيا و انا ميته من الضحك...
أحمد: تتطنزين حضرتج؟
لطيفه: لا لا ...ماشي..اتذكرت شي ضحكني..
أحمد: ياللوتيه..
لطيفه: هههههههههه
أحمد: يالله قومي قومي..
لطيفه: وين؟
أحمد: قومي و لبسي عباتج...باخذلج عشا محترم..و بنسير مبزره..
لطيفه: مبزره ألحين؟؟؟ اكيد زحمه..
أحمد: لا لا ما بنسير داخل..بنسير صوب النافوره..اذا ما حصلنا حد بننزل اذا زحمه بنرد..
لطيفه: ان شالله..
++ طلعت فوق..لبست عربيه شوي فخمه..حطيت جحال و جلوس..تعطرت و نزلت بسرعه ما فيني اتأخر عليه..طلعنا و خطفنا على مطعم خذنا سندويجات..و رحنا مبزره..اللي كانت بالفعل ممزوره علاخير و مزحومه..رحنا صوب النافوره ما كان فيه حد الا كمن شخص و كانوا مروحين بعد..حولنا كلنا السندويجات اتمشينا شوي و ردينا..بصراحه الطلعه لو كانت قصيره بس كانت وايد حلوه..تبادلنا مواضيع عامه..و ضحكنا وايد خاصه احمد ما يشوف حد الا علق عليه..ركبنا فوق..أول ما دشينا الصاله..
أحمد: برايج لطيفه اذا بترقدين وراج دوام باجر؟
لطيفه: هيه..
أحمد: عيل تصبحين على خير؟
لطيفه: و انته من أهله..
++ دشيت داخل وانا ميته من الفرح..علاقل اتقدمنا خطوه..مهما كانت هالخطوه صغيره..بس اتبشر بخير..رقدت و انا مرتاحه..بالباجر داومت و ما قدرت ارد مع فطيم لانها دوامها يتأخر وايد..تفاجئت و انا طالعه انا أحمد هو اللي كان يايني الجامعه..ما سألته ليش انته اللي ياي..لاني مابا اخرب الحلم اللي انا عايشه فيه..ماريد اسأله عن اي شي..وليش..و كيف..مادام اني عايشه الحين وياه من أهدا و امتع اللحظات فهو علي كيفه..دشيت الغرفه تسبحت و توني أنشف شعريه..أنا أحمد داش الغرفه..بصراحه ارتبكت..لأني آخر مره كان فيها هنيه..كانت كارثه..سكت و يلست أطالعه..
أحمد: لطيفه نسيتي شنطتج فالسياره.؟؟ و مد أحمد ايده بالشنطه صوبي..
لطيفه: اووووه...نزلت الكتب و نسيتها..اول ما حطيت الشنطه على التواليت ألتفت صوب احمد اللي عيونه كانن مركزات على مكان معين..و حواجبه متعقدات..من ملامح ويهه عرفت انه شي جايد صار..أول ما لفيت عيوني صوب المكان اللي مركز عليه عيونه..كانت شنطه..مجرد شنطه..ليش الزعل؟؟!! بس الشنطه هاذي بالذات كنت حاطتنها و مرتبه فيها أغراضي عشان اروح بيت أهليه عقب سوء التفاهم اللي صار امبينا..و من عقب ما سافروا لبيت طلب شمسه اختيه في اني أأجل السيره ألين ما يرد سلطان من السفر..وبالتالي نسيت الشنطه فالغرفه..ما عرفت اقول شي..ولا لي تعليق..كنت واقفه و انتظر اي كلمه من أحمد..
أحمد: هاي شنطتج؟؟
لطيفه: هيه..
أحمد: خلاص!!! يعني انتي مصره انج اتسيرين بيت أهلج و نفترق؟؟!!
++ ما عرفت ارد عليه..شوه اقوله..اقوله هيه..انا برد..و ماباك و طلقني..مب مستعده اعيش هاذاك الكابوس مره ثانيه؟؟!!! حتا لو كان اللي امبينا لازم ايخلص..و انا متأكده انه المهله اللي امبينا خلصت..خاصه انه عشنا الحين أربع شهور تقريبا مع بعض..!!! و حتا لو كنت برد بيت أهليه فأنا برد من دون شوشوره.. و ما قدر اقوله هيه اريدك..ماقدر اقوله هيه احبك..ماقدر اقوله ببيع الدنيا كلها عشانك..ماقدرت ماقدرت..لاني انا أخر مره طلبت انه كل شي ينتهي..وانا لي رفضته..و طعنته في كرامته..ماقدر عقب الموقف الاخير بينا اهنيه في هالحجره..أقوله أباك..أباك..أباك..أصعب كلمه..و أصعب موقف انه الحرمه هيه تعرض نفسها على الريال..اذا هو ما يباني..فكيف بقوله انا اباك؟؟!! اذاتباني يا أحمد..قولها..قولي انك تباني..و بنسا كل شي..وببدا وياك من يديد..قولها يا أحمد..و ريحني من هموميه..اذا تباني اعيش وياك..و نتنفس نفس الهوا..و اتدق قلوبنا بنفس النبض..أعلنها الحين..لاني ماقدر انا اني اعرض نفسي عليك!!! نزلت راسي..عشان اخفي ملامح ويهي..سمعت تنهيدته..
أحمد: اللي يريحج!!!
++و طلع..اللي يرحني..؟؟!! ليش يا احمد انته اتعرف اللي يرحني؟؟!! كنت اتمنا انك تواجه نفسك..و اتقول انا شوه في حياتك..لاني حسيت اني املك ولو ملك صغير في قلبك..حسيت انه شي حلو صغير يجمعنا نما بينا نتيجه انه كل واحد ايحس بشي صوب الثاني..بس اذا انته ما بتحارب كبريائك عشاني..و ما بتدوس على عزه نفسك لعيوني..ما أعتقد انه بنقدر نوصل لشي..عرفت من ردة فعله انه ماله رغبه فيه..وخلاص يا نفسي..ما بركض و بصيح..ما بعذب عمريه..ولا قلبي..خلاص..اتعذبت بما فيه الكفايه..يلست على الشبريه و انا امارس اسوأ ضغط نفسي على كبريائي..انه خلاص..كل شي انتها..انتها و بس..
عدا هاليوم بكبره من دون لا اشوف أحمد..مادري وين سار..اتريته ألين آخر الليل..دش الصاله ولا سلم وراح سيده غرفته..برايه..المهم اني تطمنت عليه..ردينا لأول..كل واحد ما يرمس الثاني..و كل واحد ترفض عينه انها تناظر الثاني..وانا متقبله هالشي بكل طولت بال..لانها هاي فصول النهايه..باجر عيد ميلاده بهنيه و بعيش وياه آخر لحظاتي..و بروح بيت أهليه..و خلاص..كل حد في درب!!!
بالباجر..أول ما رديت من الجامعه و بمساعده فطيم..سوينا استعدادات بسيطه لحفله صغيره بسويها لأحمد..قبل لا اروح و اتركه..سوينا أكلات خفيفه..و طلبنا كيك من الهيلتون..عقبها رحت العين مول و اشتريت شراشف و زينه صغيره من لايف ستايل كلها احمر في احمر..و خطفت على المحلات الكبرى و شتريت كوبات حمر..و أخيرا خطفت على هاي فلور و اشتريت درزنين ورد جوري أحمر..عقب الغدا ريحت و العصر لقيت أحمد راقد قلت أحسن عشان اتصرف على راحتيه..ضبطنا كل شي مع فطيم..و انا أعرف انه أحمد متعود كل يوم عقب المغرب يطلع..اتسبحت و سشورت شعريه..و يلست فالصاله عشان اذاكر شوي قبل لا ايي أحمد خاصه انه باجر عندي امتحان منتصف..من بعدها سرنا عند فطيم عشان اجيك على الكيكه..و طرشنا الدريول اييبها..رحت عند شمسه اختيه عشان اتسويلي شينيون بسيط نازل تحت..و حطتلي ضبوب ميك اب خفيف سمبل..اول ما دشيت الصاله اتفآجئت انه أحمد موجود..اريد ارتب الصاله كان طالع شوه رده؟؟!! شفته و هو أيدور شي فالصاله..ما حبيت أسأله شوه..يلست و خذت كتابي و كملت دراستيه..ما حسيت ألا بأحمد يالس عدالي..
أحمد: لطيفه؟
رفعت عيوني صوبه..يا رب يا رب ما يقول يكون شك في شي!!! قعد أحمد ايطالعني عشر دقايق من دون لا ينطق..شوه السالفه و الله انه عيونه ايقولن كلام قاسي؟؟!!
لطيفه: أحمد...شي في خاطرك؟؟
أحمد: هيه..
لطيفه: شو؟
أحمد: ما شي ما شي...انا بطلع شي في خاطرج؟
لطيفه: هيه...متا بترد؟
أحمد: ليش؟
لطيفه: مجرد سؤال..
أحمد: بسير عند الربع في خيمه ال..،
لطيفه: بتبطي؟
أحمد: هيه..
لطيفه و برجا: ما تقدر اتأجل السيره اليوم؟؟!!
سكت أحمد فالبدايه حسيت انه يشاور عمره: لا...ماقدر..ماقدر أأجلها..أريد أخلص موضوع ضروري
لطيفه: خلاص اللي يريحك..
++ حسيتبه بيقول شي بس تردد..و طلع..اول ما طلع ركضت صوب فاطمه عشان نبدا الترتيبات..فرشنا الطاوله مالت الصاله بفراش أحمر كبير..و حطينا عليها الخفايف..و الكوبات..و الزينه..اشياء سمبل بس راقيه..كل شي كان أحمر في أحمر..قطعنا أوراق الجوري و نثرناه فالصاله كلها ووزعنا الشموع الحمر في كل الصاله..كل مكان..على الأرض..على المكتبه..على الطاولات الصغار..ألين ما غدت الصاله جنها ورده جوري حمرا..
فاطمه: وااااااااااااااااااااااااو...بصراحه ترتوووووووب..شوه اولع كل الشمعات؟؟
لطيفه: لا لا بيذوبن..هو قالي بيتأخر..اقولج انتي حجرتج عند الكراجات اول ما ايي عطيني كول وانا بولعهن..بس الترولي وين احطها أخافها يلمحها و يكشفنا..؟؟
فاطمه: حطيها ورا الكراسي..
لطيفه: تبيني احط الاكل ورا الكراسي؟؟ لالا..
فاطمه: خلاص هاتيها اهنيه ما بتبـيّن..تراه بيدش بيدش و بيشوفها..
لطيفه: هيه بس ماباه ايشوف الكيكه من البدايه..خلاص بحطها اهناك أعتقد انه ما بيشوفها..
فاطمه: خلاص يالله انتي سيري بدلي ثيابج..و سوي رفرش..و وولعي الشموع والله ما تلحقين اتولعينهن كلهن اول ما يوصل..
لطيفه: هزرج؟
فاطمه: هيه..يالله انا بخليج..
++ اول ما طلعت فاطمه رحت ابدل ملابسيه..و الله يمكن جربت اربع بدلات..ألين ما أستقريت..على قميص شيفون وردي..له ربطه على العنق..طويله تنزل الين تحت...و لبست تنوره ورديه شيفون بسيطه..من طبقتين..و رحت عند فطيم اشاورها..
فاطمه: بصراحه؟؟!! أمممم...شفتي هالعرايس..هاذيلا البيظ الفخاريات..شراتهن..
لطيفه:و بشهقه: لااااااااااااااااا...بيقول ياااااهل؟؟!! انا متعقده من هالكلمه..بسير البس أحمر..
فاطمه: لا لا لا...يالهبله...فيج براااااءه..سيري..سيري لا تبدلين..
لطيفه: ما عليه..
++ رحت الغرفه..و جيكت للمره الاخيره على كل شي على الله ما يتأخر و يذوب الشمع و الكيك..سكرت الليتات و شغلت اباجوره صغيره بس وبديت اولع الشمع..يالله ماكثرهن متا بخلص..لازم أخلص قبل لا أيي..خلصت اللي على الطاولات..باقي اللي على الارض..يا رب ما أيي قبل لا أخلص..أول ما لفيت الصوب الثاني..اتفاجئت انه أحمد واقف في نص الصاله..متا دش؟؟ و ليش ماتكلم..و من متا و هو يراقبني؟؟!!
لطيفه: أحماااااااااااااااااااااااااااد؟؟؟؟ ليش رديت بسرعه؟؟؟!!
أحمد و هو مندهش: مادري..و تجدم أحمد ألين ما جابلني..شوه هاذا؟؟

لطيفه مسكت الورده الحمرا و ضربتها على جتفه شوي شوي: حرقت عليه المفاجأه! يالله..كل عام و انته بخير..
أحمد: أوووه صح...اليوم عيد ميلادي..يالله و انتي بخير..
قمت و جدمت الترولي..و حطيتها جدامه..ولعت شمعه صغيره على الكيكه..
أحمد: يالله ما بتغنيلي؟؟
لطيفه: أغنيلك شوه؟؟؟
أحمد: مثل كل اليهال...يالله يالله غنيلي..
لطيفه و بمستحا: مااااااروم...
أحمد: عن خاطريه..
++ غنيتله شوي بس بعدين نقعنا بالضحك..مسكته من ايديه و سحبته الين ما يلسته على الكنبه..و نزلت تحت عشان اعدل الاكل و اصبله عصير..اول ما عطيته الصحن..حط الصحن على طرف و مسكني من ايدي الين ما يلسني عداله..حسيت انه شي بيصير..خلاص هالانسان اللي جدامي اول ما ينوي على شي أحسبه
أحمد: لطيفه...ابا اقولج شي؟
لطيفه: انزين اول شي كل؟؟!!
أحمد: لا....لا....الموضوع أهم..عشان جيه رديت..
لطيفه و بخوف: خير ان شالله
أحمد: أنتي...أنتي..نحن من البدايه متفقين انه كل شي امبينا له مده معينه و بننفصل صح ولا لا ؟ وانتي وافقتي على هالشي من البدايه..
صديت عنه الصوب الثاني..يعني لازم..لازم اتخرب عليه اخر لحظاتي وياك..
مسكني أحمد من لحيتيه و لفني صوبه: لطيفه...نحن متفقين..و أعتقد انه مره من المرات انتي بنفسج قلتي انج ما تبيني و انج بتردين بيت أهلج صح ولا لا ؟؟
هزيت راسي بالايجاب..
أحمد: خلاص انا وصلت لمرحله اني ما تحمل فيها الوضع..و كل شي لازم ينتهي في اسرع وقت..
لطيفه: كيف يعني؟؟
أحمد: الطلاق

ماريت منهو يداريبه و انا ليته..ينظر بعين العقل ما يرد منهاني..يا حيرتي في حبيب لو
تمنيته..دون التمني حصدنا قدر الامحاني


ماريت منهو يداريبه و انا ليته..ينظر بعين العقل ما يرد منهاني..يا حيرتي في حبيب لو
تمنيته..دون التمني حصدنا قدر الامحاني

 
 

 

عرض البوم صور بريق الماس   رد مع اقتباس
قديم 11-07-07, 10:19 PM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 14122
المشاركات: 1,463
الجنس أنثى
معدل التقييم: بريق الماس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بريق الماس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بريق الماس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الاخير
الفصل الثاني والأخير

++و أخيرا و صلنا للنهايه..نهاية كل شي..فيني حزن..غصه..و ألم..بس نحن متفقين..و هالشي لا بد منه..هالمره غير..غير عن المره الاولي..فالمره الاولي كنت أحبه..أحبه و بس..بس اليوم..أحس انه يبادلني مشاعر خاصه..و اللمعان اللي في عيونه يعطيني أمل مقتول..تمنيته ايقولي خلاص انتهينا بس انا كنت احس بشي صوبج..عنيتله شي ولو بسيط..هالمره أكيد غير..لاني ما بصيح..ولا بصارخ..ولا بنصدم..بعّيدله و بقوله الله يوفقك في حياتك!!
أحمد: لطيفه..وين وصلتي..
قمت بسرعه و رحت آخر نقطه فالصاله..ألتفتت صوبه وجتفت إيدني ورا ظهريه وابتسمت ابتسامه مقهوره..
لطيفه: ولاشي..كلامك صح..وعقولتك اللي آول شرط آخره نور..اللي يريحك أحمد..ما همنيه شي في هالدنيا غير سعادتك و إذا سعادتك في بعادي..فتأكد..مب مره..ألف مره اني مستعده على فرقاك اذا هالشي بيهنيك
أحمد و بإرتباك: لا لا لطيفه..مب جيه الموضوع..لحظه..
حطيت ايديني على ويهي..و تنفست بعمق..كتمت دموعي..و ابتسمت: أحمد..لا تخاف..ولا تقول اي شي..انا مقتنعه بأنه هالشي أفضل لي ولك..لا تطول الموضوع و هو مب محتاي..بس أحمد..تراك و الله انك غالي..و.
أحمد: لحظه لحظه لحظه!!!
لطيفه: ليش في لحظات بعد بتجمعنا؟؟!! أهم شي يا أحمد..اللي بتختارها..من عقبي..أباها اتحبك أكثر عني لأنه ما شي في هالدنيا بيعزيني من عقبك..إلا اذا شفتك مرتاح و مستانس...
أحمد: بس خلاص خلصتي؟؟!! أباج تسمعيني..شوفي لطيفه..نحن قلنا من البدايه بنوصل لمرحله و بعدها بنقول خلاص..انتهينا..و كل واحد في حال..البدايه..تفهمين شوه البدايه..و نحن مب فالبدايه يا لطيفه..ما أعتقد بأنه اللي أحسبه صوبج فالبدايه..أعتقد انه بعيد..بعيد..عشان جيه..أنا بغيت أخيرج..
لطيفه: كيف يعني؟؟
أحمد: شوفي لطيفه..أنا شارنج..و أباج من خاطريه..فيا أنج تعيشين ويايه..خلاص..و كل شي قبل ننساه..ما بسألج عن أي شي من ماضيج..ولا أباج تنبشين اي شي من ماضيه..نبدا صفحه يديده..مثل أي ريال و حرمته..يا لطيفه...أنا تعبت..أتعرفين شوه يعني تعبت!!! ماروم على هالحياه أكثر عن جيه..كله إلا أهويس و أفكر و أفكر..و انا ماروم اصبر على الفرقا أكثر عن جذيه..فإذا تبيني مره يا لطيفه..فأنا أباج ألف..تعبت أشوف الناس مستانسه..و كل واحد من ربعي عياله عنده..و انا الانسانه اللي اختارها قلبي اشوفها ولا روم اوصلها..ملكي و مب ملكي..لا تتوقعين أني أضغط عليج..ولا أني يالس استعطفج..هالامور مافيها عاطفه..هالامور يبالها قرار..و القرار يباله تفكير...فكري..حياه على هالطريقه كل واحد في صوب ماباها..
يا لطيفه..أبا حجره وحده تجمعنا..و عايله وحده تضمنا..و همومنا وحده..و أفراحنا وحده..أبغي عيال..أحبهم و ايحبوني...بس..إذا ما بيغيتي..انتي حره..و هاذا قرارج.. بس انا ماباج أهنيه..اذا انتي اخترتي انج ما تعيشين ويايه..فمالج عيشه في هالبيت..سيري بيت أهلج..بس لا تحلمين..حتا الحلم اني اطلقج..بخليج معلقه لا أنج مطلقه ولا انج حرمتيه..ما دام راسي حي و أيشم الهوا ماحد بياخذج غيري..و ما حد بيصرف عليج غيري..لي انا و بس!!!
لطيفه: تهددني يا أحمد؟؟!!!
أحمد: إذا الخوف على مستقبليه و مستقبلج..يعتبر تهديد؟؟!! فهو تهديد!!!
++ مشيت عنه بسرعه..بسرعه..جنه بيلحقني..ماقدرت أتحمل الوضع أكثر..كل الافكار تختلط في راسي..تاكلني..راسي بينفجر..أول ما وصلت باب الحجره سمعته يزقرني..شوه يبا بعد؟؟ مب كفايه الحيره اللي انا فيها!!! ألتفتت صوبه..وقف أحمد و اتقرب مني..مسك ايديني الثنتين بأيدينه..
أحمد: شوفي لطيفه..( و تنهد تنهيده طويله)..انا باجر بسافر مره ثانيه..بس هالمره ويا واحد من الربع يبا ايسوي عمليه ليزر حق عيونه و يباني اخاويه..يومين بس..و برد يوم السبت..السبت و الاحد و الاثنين اجازه العيد الوطني يعني انتي ما عندج دوام..أول ما رد البلاد..أريد ألقاج جاهزه و مزهبه عمرج..أذا أخترتيني و بغيتي تكملين حياتج معايه..بنسافر العمره في هالاجازه..الثلاثا و الاربعا غيبي..لانه ما بيعطوني أجازه غيرها لانه اجازتيه السنويه خلصت..بنبدا حياتنا من البدايه..و ما شي أحسن عن بيت الله انه نبدا حياتنا في هاذيج البقعه الطاهره..أباج اتكونين حرمتيه..حبيبتيه..قلبيه..و أم عياليه..و...و..أذا ما بغيتي..أنتي حره..بس سيري بيت أهلج..لانه ساعتها..اللي بيني و بينج بينتهي!!! و هالمره النهايه ما عقبها عوده..سمعتيني؟؟
هزيت راسي..
أحمد: لطيفه..فكري..فكري ولا تستعيلين..وفالحالتين انا بحترم قرارج..تصبحين على خير..

++ و راح..بكل هدوء..راح و خلاني و انا في وسط العاصفه..رحت و يلست على الشبريه و بديت أحاول استرجع كل الكلام اللي قالي اياه..انا عطيته الفرصه انه ينسحب من حياتي بهدوء..عرضت عليه انه يتركني..من دون لا اسوي مشاكل بينا وبينهم..كان كل شي جدامه..و الفرصه كانت جدامه بس هو اتمسك بي..معقوله..معقوله ايحس بشي صوبي؟؟ عقب ما عطيته الفرصه انه يسترد حريته ويختار اللي يباها من بعدي معقوله ما بغا الا انا؟؟!!(( أباج اتكونين حرمتيه..حبيبتيه..قلبيه..و أم عياليه)) يا ربي من هالجمله..تهزني من الخاطر... يا ربي شوه هالحيره اللي عقني فيها..شوه اسوي ألحين..و في كل الحالات رفض انه يعطيني حريتيه..يعني انا الخسرانه فالحالتين؟؟ ليش ليش متمسك بي لهدرجه؟؟ ليش مب هاين عليه اني اعيش مع واحد غيره؟؟!! ياربي من هالاسئله اللي بتاكلي فوادي..
بالباجر..
++ قمت و أنا أحس بعمريه انسانه ثانيه..شعور يديد..نفسيه يديده..روح يديده..و خوف يديد..خوف من القرار اللي باخذه..فالحالتين..اذا وافقت اني اعيش حياتي مع سيد قلبي..خايفه خايفه..و اذا رفضت اني اعيش وياه و انهي كل شي في لحظه؟؟ مب عارفه شوه بيصير..عمري ما تمنيت اني اعرف قدريه مثل هاللحظه..ياربي ساعدنيه و اختار الشي الصح..تلبست و نزلت تحت اتريق..خااصه انه عندي امتحان منتصف اليوم..كيف بمتحن..و شوه بتذكر..و شوه بحل..يالله برحمتك..اول ما نزلت لقيت أحمد يالس تحت..حسيت برهبه..بخوف..جنها ليله عرسنا..كنت برد الغرفه..بس الهروب ما بيحل شي..يلست عداله عشان اتريق..ماقدرت أحط عيني في عينه..مسكت الخبزه..و يلست اقطعها من دون أحساس..ولا قدرت اذوقها..ريحت عطره تشوشني..تثبتلي انه موجود..حي يتنفس داخل شرايني..ما ريد اتسرع فالقرار..و ماريد اندم عليه..شوه اسوي؟؟!!
أحمد: لطيفه..حد عيوز فالبيت؟؟
لطيفه: هاه؟؟!!
أحمد: اشوفج اتقطعين الخبز و تفتفتينه..شوه ما ترومين تاكلين؟؟!!
لطيفه: مالي نفس؟؟ و قمت عنه و يلست على الكراسي..
قام أحمد و يلس عدالي..ياربي ماريد قربه مني في هالوقت..يوترني..و اخاف يخليني اخذ قراري بتهور
أحمد: لطفين...لا تشغلين بالج هالكثر..عندج يومين..و تأكدي..في كل الحالتين..كل شي بينتهي على خير..عندج امتحان اليوم؟
لطيفه: هيه..الساعه عشر و نص..
أحمد: يالله عيل هبابج تلبسين عباتج وتسيرين..تبيني اوصلج؟
رفعت عيوني صوبه..حايره..وين انته ووين انا؟؟!!
أحمد: لاتمين اطالعين بهالنظره..تراني ما روم اتحكم بعمريه جدامج..و بعدين نحن فالصاله..
صغرت عيوني..مستنكره!!!
أحمد: هههههههه...ويا هالعوينات..يالله يالله سيري هاتي عباتج و انا بشغل السياره..
++ ركبت السياره و انا طول الوقت أطالع من الدريشه..افكر و افكر..بهالشخص اللي عدالي..هاذي هيه الفرصه اللي كنت اتمناها طول حياتي..بس مادري ليش عندي تردد غريب..في اتخاذ القرار..اول ما وصلنا الجامعه..توني بنزل..
أحمد: لطيفه..توكلي على الله قبل لا تمتحنين..
لطيفه: ان شالله..
أحمد: شليتي قلامه؟
لطيفه: هيه..
أحمد: فلوس؟؟
لطيفه: عندي احمد..بس خلاص لا توترني..
++ دشيت البوابه و امتحاني كان فال66..و ما بقا غير عشر دقايق..بس شكلي بوصل..اول ما دشيت طلعت البطاقه للمشرفه..انتبهت انه ما شي عندي ولا قلم؟؟!! كيف بمتحن..و بعدين المكتبات وايد بعيد عن هالمبني..جيه ولا جيه بتأخر..ما عرفت شوه أسوي..دقيت لأحمد سيده..و الله اني غبيه شوه بيسوي أحمد يعني؟؟!! مادري مادري من كثر ما افكر فيه دقيتله..
أحمد: هاه لطيفه شي بلاج؟
لطيفه: ألحق أحمد ما عندي قلامه؟؟!! شقايل بمتحن؟؟!!
أحمد: هههههههههههههههههههههه
لطيفه: أحماااااااااااااااااد؟؟!!! شوه اسوي؟؟
أحمد: ردي ردي البوابه..ردي بعطيج قلم..يوم قلتلج جيكي..الا انتي الله يهديج مرعوشه..
لطيفه: مب مرعوشه؟؟!!
أحمد: مرعووشه و نص؟؟!!
لطيفه: برايك برايك مابا شي من عندك بخلي وحده من البنات تسلفني..
أحمد: يالله تعالي انا عند الباب..
لطيفه: مابا شي من عندك..
أحمد: كيفج..بس تراني مب مسؤول اذا شافني البنات محوّل و ماتن عليه..تراني قابل للترقيم..
لطيفه: حماااااااااااادي؟؟!!! ألحين انا عند البوابه؟؟؟ لا تحرك
أحمد: هههههههههه....يالله...
++ رديت البوابه بسرعه..من الغيره عليه..يا حافظ لو شافنه البنات...مابا حد يشوفه..مابا غير عيني اتطيح عليه..اول شي وايجت من الدريشه لقيته الحبيب متساند على السياره من جدام..ولابس نظارات شمسيه..طلعت بسرعه..
لطيفه: وين القلم؟؟
أحمد: اندوج...
لطيفه: يالله روّح...بسرعه مابا البنات ايشوفنك...
أحمد: ليش؟.؟؟مب مزيون..تخققي قوليلهن هاذا الزقرتي ريلي..
لطيفه: مزيون حقي انا مب حقهن هاذيلا المستلغثات...يالله أحمدووووه..يالله بسرعه..تراني بيلس اطالعك ألين ما تطلع..
أحمد: بتراقبيني؟؟
لطيفه:لا...بس ابا اطمن عليك...مب أغلا شي فالانسان عيونه على قولتك.؟؟ ابا اطمن على عيوني..
أحمد: لطفين...شوه رايج طبي الامتحان وردي البيت ويايه..
لطيفه: تراني بخلص الساعه 12 بتخطف عليه ولا اسوي حق براهيم؟
أحمد: لا لا ..انا بخطف عليج...يالله فمان الله
لطيفه: الله يحفظك..
++ دشيت الامتحان بسرعه..رغم انه الامتحان كان سهل..بس ما عرفت أحل وايد..كل شي فيني مشوش..حتا نبض قلبي..المهم خلصت و طلعت دقيتله و يلست اترياه..فالبوابه..تأخر شوي..و انا يالسه سمعت بنتين يتكلمن..
---: أقولج أقولج تعالي تعالي طالعي هاذا...مشا الله عليه...أهنيه الحلاه ولا بلاش..
----: وين اي واحد؟
---: هاذا اللي فالأستيشن الذهبيه..
++ مادري ليش قلبي نغزي في هاذيج اللحظه..بس اتذكرت أنه أحمد كان يايبني في البي ام..فيلست على الكرسي..بس ما قدرت الا اني اتسمع هالبنات شوه ايقولن خاصه انه القاعه ما كان حد فيها غيرنا..
---: ياختي عليه...بيخبلبي...
----: استهدي بالله..أول مره اتشوفين مزيون...يا كثر المزايين اللي فالعين..
---: ياختي مزيون شي...و الجاذبيه شي ثاني..حسبي الله علي عيونك محلاهن..شوفي انتي شلت عينه على حواجبه..بمووووت..بموووت عليه..جان ما طلعله..
----: لا و الله؟؟ و شوه ان شالله بتقوليله..
---: مادري..يوني بدش السياره..المهم اني اشوفه من قريب..بصوره بالموبايل من السياره و بخلي وحده من الربع تيبلي معلومات منوه هو...ألا أعرفه منو..؟؟!!
--: و لو تطلع أخته و لا حرمته؟؟!!
++ مادري ليش...كنت حاسه انه أحمد..أمره قلبي بيتآكل من الغيره..إحساسي ايقولي انه هو..
--: بتخبرج جنه حياته مقارين..
++ أهنيه ما قدرت أتحمل أكثر..شليت شنطتيه و جيكت من الدريشه..طلع أحمد..نفخت بقهر..ووقفت عدال البنات اللي كانن يتطارنه..
لطيفه: وايه فديته جانه من زمان يترياني..
++ لمحت نظرات البنات المستغربه..و على طول طلعت و ركبت السياره..
أحمد: هاه لطيفه بشري؟
لطيفه: حرك..حرك..حرك..حرك السياره بسرعه..
أحمد: ليش؟؟
لطيفه: بس..
++ تحركناو طلعنا..
لطيفه: أحمد...ليش غيرت السياره..
أحمد: وديت البي ام الوكاله ايجيكون عليها..رديت البيت يبت الاستيشن وييت..ليش؟
لطيفه: بس..خفت شي استوالك..
أحمد: يوعانه؟؟
لطيفه: ميته!!
أحمد: ههههه...فالج طيب..بوديج مطعم..مب مطعم الا مطيعم..بس شوه ايسوي سندويجات..
لطيفه: فالك ما يخيب بوشهاب..
++ وداني أحمد مطعم سالم راشد اللي فالجيمي..و المطعم كان يعني..خاصه انه مطعم هنود..
لطيفه: هاذا مطعم هننود؟؟!!! اخاف ايغشونا؟؟!!
أحمد: ههههههههه...لا لا لا ...هالامطعم ذكريات رهيبه..لوّل يوم نشرد من المدرسه فالفرصه..ما ني الا اهنيه..
لطيفه: راعي شردات ثرك انته؟؟!!
أحمد: إلا البلاوي السودا كلها من راسي..انا فالثانويه..على البلاك لست..
لطيفه: ههههههههه....
++ طلبنا سندويجات..و خطفنا على المغسله و شلينا ملابس أحمد و قمصناه اللي كانن يايبنهن وياه من السفر..لانه اليوم بيرد و بيسافر..ردينا البيت..أول ما دشينا الصاله..
لطيفه: أحمد...عاد هالمره خلني انا ارتب لك الشنطه..
أكتفا أحمد بالأبتسامه..
لطيفه: شي في خاطرك؟؟
أحمد: لا..بس...ولا أقولج ماشي..حطيلي الاغراض فالشنطه الدلسي ماباها الجلد..
لطيفه: الترولي؟
أحمد: هيه..أنا بوطي راسي ألين صلاه العصر..
لطيفه: نوم العوافي..
++ دش أحمد بيرقد..أما انا فيلست افجج قمصان أحمد و أدخنهن و أعطرهن..و رحت الغرفه و طلعتله دهن عود و عطور عربيه و حطيتهن في بوكس..و حطيتهن في الشنطه..رتبت كل شي..و نزلت الشنطه تحت..خاصه انه عقب صلاه العصر بيطلعون صوب مطار دبي..نش أحمد و اتزهب للسيره..
أحمد: يالله لطيفه شي في خاطرج؟
لطيفه: خلاص بتطلع ؟؟
أحمد: هيه..هبابنا..ورانا خط دبي
لطيفه: الله يحفظكم..من تسيرون ألين ما تون..بتوله عليك..
أتجدم أحمد منيه..و مسكني من لحيتيه: ما بوادعج من الخاطر..لاني ما ريد أضغط عليج و اشوشلج تفكيرج..لا تنسين يا لطيفه..أول مارد اباج اتكونين جاهزه..
وخيت براسي تحت..
أحمد: فمان الله..
لطيفه: الله يحفظك..
++ نزلت معاه تحت..وادع خواته و أمه..و طلع..هاذي المره الثانيه اللي بفارقه فيها في أقل من اسبوع..و شكلي بتوله عليه هالمره أكثرو أكثر..هالمره راح..بس التفكير أصعب..حبيت أشغل عمريه بالدراسه..خاصه اني اهملتها وايد فالفتره الاخيره..ما حسيت الا و بأذان العشا..طلعت يلست مع عموه برا..و سولفنا..أول ما وصلت الساعه عشر..تعشيت..و رحت فوق أتسبحت..و حاولت ارقد..رغم اني كنت تعبانه بس جافاني النوم..لا اردايا شليت بعمريه و سرت أرقد في حجره أحمد..خلاص ما صبر بلاه..ولا أعيش من دون ريحته..ولا بتسعد روحي من دونه..غفت عيني و انا متأكده..اني ما كان في داعي اني أخاف ولا اني افكر..ولا اشلور عمريه فاللي خيرني فيه أحمد..المفروض ارد عليه في ساعتها و اقوله..مادامني باقيه فلك الحب باقي..و حياه من دونك..ما ظني بصبر على ظماها..رقدت و انا متأكده اني اللي اسويه هو الشي الصح..
بالباجر ما كان عندي امتحان..فسرت عند أهليه..و لحقتني عقب شمسه اختيه و بناتها..يلسنا انسولف مع سلطان اللي بالفعل عدم قدرته عالمشي بدت اتأثر على نفسيته..بس من شاف بنات شمسه..نسي او حاول يتناسا همومه..يلسنا الين فليل..و قبل لا ارد زن عليه ابويه اني ابات عندهم..و عقب اترشاني اخويه سلطان بعد..فقررت اني ابات عندهم سويت لفطيم و طرشلتي اغراضي..ليلتها ما رقدنا اتجمعنا كلنا فالحوش انا و سلطان وشمسه و خليفه و سعيد و عياله..و وضحه و بويه..يلسنا انسولف الين الساعه وحده فليل..عقب كل واحد سار غرفته..جيكت على الموبايل و لقيت مسج من أحمد انهم وصلوا بخير و سهاله و انه عملية ربيعه بتكون باجر..وورا باجر بيردون..في كل لحظه ايزيد شوقي له..و حبي له..و غلاته في قلبي..انا ياربي عشت معاه شهور معدوده و مب قادره اتحمل غلاته في قلبي..كيف بعيش معاه دهر كامل اذا الله كتبلي؟؟!! بالباجر رديت البيت عشان اسير أجيك على البريستنيشن اللي مشتركات فيها انا و فطيم..رحت الغرفه و انا خلاص عاقده العزم اني ان شالله ببدا حياه يديده مع أحمد..صليت الاستخاره..و نزلت الشنط..رتبت فيها ثيابي..و أغراضي عشان أكون زاهبه..و نزلت شنطه ثانيه لاحمد..حطيت فيها السفر و النعول و الثياب و كل أغراضه..و شنطه ثالثه صغيرونه..حيطت فيها اغراض المطبخ الضروريه..من حليب و جاهي..و قهوه..و دله صغيره..
شمسه: لطوف؟؟ شوه اتسوين؟؟
لطيفه: ماشي..أشل أغراض شوي..
شمسه: وين بتسيرين؟
لطيفه: يمكن انسافر أنا و احمد....يمكن العمره؟
شمسه و كل علامات التعجب على ويهها اللي تبدلت فرح: و الله؟؟؟و الله لطوف؟؟ خلاص؟؟
لطيفه: ان شالله..بنبدا حياه يديده..
شمسه: فرحتيني الله يفرحج دنيا و آخره...الله يوفقكم و يسمح لكم دروبه...
لطيفه: دعيلي يا شمسه..دعيلي مب محتاجه شي كثر دعواتج..
شمسه: الله يوفقج و يوفقه..و الله انج يا لطيفه ما بتحصلين أحسن عن أحمد..بس لطيفه؟؟
لطيفه: أدري..أدري..شمسه..هو للي بغا هالشي..و أنا صليت الاستخاره..و صدقيني اذا سرنا العمره ماشي مكان أحسن عنه نبدا في حياتنا..و ان شالله ان شالله ما حد يندم على هالشي..
شمسه: و متا بتسيرون؟
لطيفه: بيرد أحمد باجر الصبح..ورا باجر العصر نحن بنطلع..
شمسه: يا ويلي عليه..هلك عمره..ما بيرتاح..
لطيفه: شسويبه...هو اللي قرر..و بعدين عشان الاجازه ما بيصادفني اي اجازه غير اجازه عيد الاتحاد
شمسه: هيه صح...
لطيفه: شي في خاطرج مناك..
شمسه: لا...بس مابا غير لبان المدينه..ماشي احسن عنه..اذا حصلتي في مكه هاتيلي غير والله ما يوصلني شي منج..
لطيفه: بدينا عاد الحلايف..عيل والله ما تحلفين شي عن البنيات..
شمسه: هههههه...سيري انتي و فكي عمرج من المشاري..و استغليها هالسيره اتقربي من الله و من ريلج
لطيفه: ان شالله..
++ أتاكدت انه كل شي جاهز..طرشت كذا مسج لأحمد عشان ايخبرني متا بيوصلون باجر..بس ما شي رد..همنيه عليه..اتصلتله بعد ما يرد..لا يكون شي صارلهم..لا لا ما عتقد لانه سيرتهم خفيفه..و هم بالاساس حاجزين موعد الدكتور من اهنيه..يعني يا دوب اول ما يوصلون بيسون العمليه و بيردون دايركتلي لانه العمليه بسيطه وايد..دخلت عليه فطيم في هاللحظه..
فاطمه: يا لله لطيفه ما بتسيرين الجامعه..؟؟
لطيفه: يالله بلبس عباتي..أقولج لا تنسين اتشلين الفلوبي..
فاطمه: شوه رايج انشل اللابتوب بكبره اضمن..كمبيوتر اللاب مب مضمون..
لطيفه: زين..بس ما بشله انتي شليه..
فاطمه: لا و الله؟؟!! انا بشله فالسيره و فالرده انتي شليه
لطيفه: ما عليه..
++ رحنا الجامعه و خلصنا الشغل اللي علينا..و نحن رادين البيت قالتلي فاطمه انهن يبن ايسلمن على سلطان بس متسحيات ايروحن بروحهن..و بما اني عندهن خطفنا على ضبابه و شليناها و رحنا صوب البيت..يلسن البنات عند عايشه ووضحا أيسولفن عدا ضبابه اللي كانت يالسه و ما نطقت بكلمه..كان الهم و الحزن امبين علي ويهها..رحت بشوف سلطان عشان اقوله انه البنات اهنيه بيسلمن عليك..دقيت الباب كذا مره بس ما شي رد..فالبدايه خفت عليه..بس يوم فجيت الباب سمعت صوت ازعاج من غرفه الملابس..كان صوت سلطان و عباس طباخنا؟؟!! عباس ما غيره يالس مع سلطان..
لطيفه: سلطاااااااااااان...
سلطان: هاه لطوف؟؟ لحظه لحظه يالس اتلبس..
++ ما دشيت داخل اكتفيت اني احوط فالحجره و انا اقول يالله يالزمن..من عقب ما كان سلطان يكره عباس و كل يوم ايزن على بويه انه ايسفره..اليوم و عقب كل هالايام..رفض سلطان انه ايبوله ممرض ايساعده اذا بغا يتسبح او يبدل ثيابه..وما رضا الا بعباس..بحكم انه عباس صارله اكثر من اربع و عشرين سنه يشتغل عندنا و ياي حتا قبل لا ينولد سلطان..فكان الوحيد اللي ارتاحله سلطان..خاصه انه عباس ايعرف يسوق و بالتالي يشل سلطان كل يوم العصر العزبه..عشان يشغل وقته..

يلست على الشبريه و أنا يالسه اتفكر في حال سلطان و كيف قلبي منعصر على حالته..و فجأه طاحت عيني على المكتب اللي كان يدرس عليه ايام الثانويه..انعصر قلبي..و حسيت بالعبره تخنقني لا اراديا اتجدمت من المكتب و يلست عليه و حطيت ايديني على عيوني و انا اقول يالله يالله برحمتك..طاحت عيني على كتاب واحد بس كان موجود على المكتب..كتاب كيميا..بس اللي اعرفه انه سلطان كان أدبي مب علمي..مسكت الكتاب و رفعته..كان كتاب و مكتوب عليه: الاسم: ضبابه سيف عمير ال.. (3-علمي-3)..مسكت الكتاب و ايديني ترتجف..و دارت بيه الايام لورا..و اتذكرت من وين ياب سلطان هالكتاب..ذاك اليوم يوم كانت ضبابه فالمعهد..و خطفنا نيبها انا و سلطان و فاطمه..اليوم اللي تواجعوا فيه..و نزلت ضبابه اتصيح و نست كتابها..معقوله الكتاب احتفظ به سلطان كل هالمده..حسيت بطعنه في قلبي..في وسط هالاحداث كلها نسينا ضبابه..شوه شعورها..شوه رده فعلها يوم درت انه شوقها و نور روحها خلاص ما بيمشي..اكيد انكسرت وايد اشياء داخلها..فجيت الكتاب و يلست اجلب صفحاته طاحت عيني على أول صفحه..كانت ضبابه كاتبه اسمها من داخل..و لا حظت انه في قلب مرسوم على اسم ضبابه..و سهم طالع من القلب و تحته ابيات شعر..
"دار الزمان و شاح منحاك..بالغت في كثرة تجافيك..و اتوعرت يا غر جدواك..و اشوف هيري قام يغريك"
" يا منقش العناب بأخضاب..يا مشرب اللون بياضي..بأسباب ولا ماشي أسباب..دايم متشكل في غياضي"
الحدث : عقب ما يبتها من المعهد..قهرتني..و اتهادينا..
" مشكلتك انك قلب حساس..تشره و تتغلا و تزعل..مشكلتي مولع بك بلا قياس و انا ما سألت اشتاق و اسأل" الحدث: اليوم تصافينا..من عقب الزعله
"مزين يوم فيه لاماك..هاذاك عيدي يوم بلفيك..عيدي انا طلعت محياك..و اتغر عيني يوم ألاقيك"..الحدث: يوم العيد..سلمت عليها بس الخامه كانت متغشيه عني..
" أهواك يا مشعل غرامي ياللي بحشايه حطلي حر حبك على الفواد نامي حب جديد احسبه فرق" الحدث: النجاح فالثانويه العامه
"حبيب احبه على الخود زود عليه تغلا و صابه عناد..أحبه محبه بلا حدود..تمكن وداده بلب الفواد" ، الحدث يوم سرت اسلم عليهم يوم الجمعه..
" أشوفك شي و انته شي آخر..حبيبي جل من صور جمالك..اشوف الكون في عيونك مناظر" و تحتها توقيع و التاريخ و الحدث: ملجه لطوف..
و أبيات شعر وايد..كلها حب..شوق..غرام..مادري بشوه حسيت لحظتها..حسيت بدوخه..مب قارده استوعب الوضع..ألحين ادركت عظم الحب اللي امبينهم..و ادركت وين صلوا..يالله شو بيصير لهم؟؟!! شوه مصير حبهم؟؟!!
دخل عليه فجأه سلطان بالكرسي ووراه عباس ايدزه..
سلطان: خلاص عباس روح..
اتجدمت من سلطان ووايهته..
لطيفه و أنا خانقتني العبره: شحالك سلطان؟
سلطان: بخير الحمدلله..لطوف بالله عليج عقميني..
لطيفه: فالك طيب..
سلطان: شوه اترومين اتدزيني ألين برا...ولا شي في بطنج؟؟!!
لطيفه: ههههههه...لا بعدني..يالله بنسير برا..اهنيه البنات بيسلمن عليك..
ألتفتت سلطان صوبي و الدهشه على عيونه: منوه البنات؟؟!!
لطيفه: منوه البنات يعني؟؟!! ضبوب و فطيم...بيتحمدلك بالسلامه..
سلطان: بس بس..ماريد أظهرلهن..خليني اهنيه..
لطيفه: ما بتسلم عليهن؟؟
سلطان: لا...قوليلهن اي شي ..و السلام وصل..
لطيفه: سلطان ليش؟؟!! حرام عليك فضحه فيهن..
سلطان: لطيفه شوه انتي ما تفهمين..ضبابه مابغي اشوفها..
لطيفه: ليش حليلها شوه سوتبك؟؟!!
سلطان: لطيفه..قلتلج مابا اشوفها..ماباها اتشوفنيه على كرسي؟؟!!
انربط لساني ولا عرفت شوه اقول: شوه اقولها يعني؟؟
سلطان: ما يهمنيه..المهم مابغي اشوفها..اذا فطيم برايها..
++ طلعت و انا الخطوات ترفض انها تطاوعني..شوه بقولها..ما يباج اتسلمين عليه..ما يبا عينه اتطيح عليج؟؟!! و منوه؟؟!! ضبابه من بد كل الناس؟!! ليش يا سلطان..مب كفايه الهم اللي فيها..
طلعت صوب البنات..فاطمه كانت اتسولف مع عايشه..أما ضبابه فكانت يالسه على طرف و يالسه تلعب بسلسله صغيره نازله من عباتها..ما عرفت شوه اسوي..شوه اقولهن..زقرت فاطمه المطبخ..
فاطمه: هلا لطفين؟
لطيفه: أقولج..فاطمه..سلطان شوي تعبان ومايروم ايسلم عليكن..
فاطمه و هو اتنزل راسها: قولي عشان ضبابه..ما يبا ايشوفها صح ولا لا ؟؟
لطيفه: لا تفهمينه غلط..تدرين..
فاطمه: ادري..و ما حد ايلومه..مب هين اللي صابه..و الله يصبرها و يصبره..
لطيفه: انا بزقر ضبابه فوق..و انتي سيري سلمي عليه ويا عويش..
فاطمه: اللي تشوفينه..
++ وديت ضبابه معايه الين فوق..بحجه انا بنصلي..بس هيه شكلها كانت حاسه..وتدري شوه المغزا من هالحركه..
لطيفه: هاه ضبابه ما بتصلين؟
ضبابه: بصلي فالبيت..يالله انسير..
++ و ما عطتني فرصه اني اتكلم وياها..على طول نزلت و كل خطوه تسبق الثانيه..راحت ألين غرفه سلطان..و هي تدري بكل شي..لأنه كل شي كان مرسوم على ويهها..فجت ضبابه الباب اللي كان ملايم..كان سلطان يالس على كرسيه في طرف..و عويش عداله..اما فطيم فيالسه على القعده اللي فالطرف الثاني..فجت ضبابه الباب..و دورت بعيونها فالحجره الين ما طاحت عليه..شفته..نظره الصدمه في عيونه..نزل راسه على طول من دون لا يقول اي شي..استمر الوضع بهالتوتر اللي يهزنا كلنا..لحظات صمت ما قدر حد يخترقها..
ضبابه: الحمدلله على السلامه..
لف سلطان الصوب الثاني..
ضبابه و صوتها مخنوق: سلطان ليش ما تبا اتشوفنيه؟؟ شوه سويتبك؟؟ تتحراني بتشمت بك؟؟ بتطنز عليك؟؟ حد يتطنز على روحه يا سلطان؟؟ حد بيتشمت بنبض قلبه..
سلطان و بهدوء: فاطمه..شلي اختج و سيرن بيتكن..
فاطمه: يالله ضبابه انسير..
ضبابه: فجيني اقولج..سلطان..انا شوه سويتبك..اتعذب قلبي؟؟!! سلطان..سلطان..و صاحت ضبابه في هاللحظه..و ركضت و يلست على الارض جدام كرسي سلطان..
سلطان: ضبابه بس..هاذا كله ماله لازم..هاذوه انا بخير و مافيني شي..و خلاص
ضبابه: شوه اللي خلاص..
سلطان: مابا اشوفج مره ثانيه..هاذا الشي لمصلحتيه ولمصلحتج..
ضبابه: اشووووو؟؟؟ لا يا سلطان مب انته اللي تظهر منك هالرمسه...لا يا سلطان..سلطان..انته عيوني تعرف ولا لا ؟؟؟ تعرف شوه يعني عيوني..بلياك هالدنيا ما تسوا شي عندي..
سلطان: بس يا ضبابه.....بس..هالرمسه ما تفيد...بشوه بفيدج انا يوم انهم يدزوبي على كرسي؟؟!! شوه تبين بواحد لا يروم يوقف ولا يروم حتا ايسد عمره؟؟!! مالج حايه فيه يا ضبابه..شوفي مستقبلج ويا غيري..
ضبابه: لا لا سلطان لا ...لا تقول جيه...امره لو اعيش خدامه عندك..بس مابا غيرك..مابا غيرك سلطان..
سلطان:و انا ماااااااااااااباااااج!!!!! ما ينجـــــــــــــــــــــــــــبر قلب على قلــــــــــــــــب
ضبابه: سلطان حرام عليك..حرام عليك..سلطان أنا احبك..و ربي في سماه يعلم اني احبك..و احب الارض لي تمشي عليها..
سلطان: و منوه ايقولج اني بمشي مره ثانيه؟؟!! هاه؟؟منوه قالج؟؟ بس ضبابه الله يخليج الله يخليج سيري..
ضبابه: برايه لو مره ما تمشي..ولاتسوي شي..مابا شي من عندك..سلطان انا اباك انته و بس..مابا حد غيرك في هالدنيا..سلطان فديت روحك لا تعذبني..
سلطان: ضبابه..رمسه وحده ما عندي غيرها..انا ماباج..ولا لي مستقبل وياج..لاتعذبين عمرج..شوفي مستقبلج ويا غيري و الله يوفقج..
في هاللحظه انفجرت ضبابه بصياح غريب..صياح ايهز القلب من داخل..صياح خلانا كلنا عاجزين عن انا انسوي اي شي..كنا يالسين و انطالع..مابيدنا اي حليه..ما قدرنا نمنع اللي صار..شفت عايشه اختيه و هي تصيح و تطلع برا..قمنا انا فاطمه و شلينا ضبابه من ايدها و حاولنا انطلعها برا..و هي طول الوقت اتردد: الله يسامحك الله يسامحك يا سلطان...الله يسامحك..
من أصعب اللحظات اللي مرت عليه في حياتي كلها..من أقسا المشاهد اللي انحفرت في ذاكرتيه انا..ما توقعت انه سلطان في يوم من الايام بيكون بهالقسوه كلها..انا ادري انه كان لازم ايسوي اللي سواه..بس ضبابه انسانه ما تتحمل اللي ياها..كيف بتتحمل و هي اتربت على حبه..و ايي اليوم وايقولها ماباج..يالله ماصعبها من كلمه..نحن ندري و ضبابه اول وحده تدري انه ما يعني هالكلمه..بس هو قالها لانه مابيده حيله..و ما يروم ايعلقها في وهم..ياربي يالله تشوفلهم شوفه..
ردينا البيت و ضبابه طول الوقت و هيه اتصيح..ما عرفنا نتصرف وياها..ولا شوه ممكن انقولها..وديناها حجرتها و يلسنا عندها شوي..
فاطمه: يا ضبابه لا تعذبين عمرج...حرام اللي تسوينه بعمرج..هاذا امر الله منوه يعترض عليه
لطيفه: و صدقيني سلطان يوم قال هالكلام ما يقصده و انتي اكثر وحده اتعرفين انه ايحبج و ايموت فيج
ضبابه و هي اتشاهق: اعرف شوه؟؟ اعرف شوه؟؟ اعرف انه ما يباني..باعنيه برخيص..ما يباني ..و انا للي حبيته ولا قد حب قلبي غيره..يا ويلي ويلاه من هم في قلبي...يا رب..يارب..
لطيفه: ضبوب..شوه تبينه ايقولج..و هو ما بيده حيله..خلاص يا ضبابه سلطان ما بيمشي مره ثانيه..و هو ايشوف انه بهالطريقه الا بيعذبج اكثر..
ضبابه: برايه...اباه...و قلبي ما يبا غيره..شوه تبني اسوي بلاه في هالدنيا العوده..وانا ما طلبت شي منه..الا انه ايكون لي..
لطيفه: انزين هو هالشي اللي ما يروم عليه..شقايل بتاخذين واحد لا يروم يصرف على عمره ولا شي..
ضبابه: مابا اي شي من عنده..ايروم ايشغلني بشكاره عند ريوله..مابا شي من عنده الا اني اخدمه..احبه يا لطيفه احبه فهميني...دخيل والدينج تفهميني منوه بيفهمني غيرج..
لطيفه: معلوم يا ضبابه انج ما بتطلبين منه شي..بس ايشوف عمره انه مابيسعدج..ولا يبا يربط مصيرج بمصيره بس لانج اتحسين بالشفقه تجاهه..
ضبابه: و منوه بيشفق على حالي انا من عقبه...؟؟!!! قوللي...آآآآآه يا ربي يالله..ماروم ماروم..
فاطمه: لطيفه خليها..محد يلومها باللي هيه فيه..خليها..
++ طلعنا و نحن ما نحس بشي..غيره حسره قويه تطعنا..شوه انسوي..و شوه بيدنا..هاذا قرار سلطان و نحن مالنا حيله فيه..هاذيج الليله عافت عيونا النوم فيها..الكل منا يحس بحرقه في يوفه..لدرجه اني ما رمت ارقد بروحي..رحت و شليت لحافي و رقدت عند فطيم..و ما بتنا على طول الليل و نحن انفكر..
بالباجر..خطفت عليه يدتيه ضبابه عشان انسير مستشفا الجيمي انسويلها فحوصات السكر..و عاد مستشفا الجيمي فوضا..من تدش جنك داخل في مطار..يلسنا الين ما لاعت جبودنا سوينالها فحوصات..و ردينا البيت بس هيه اصرت اننا انخطف على بيت ابويه عشان تسلم على سلطان..و قيلنا اهناك بالمره..
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
+++ رديت البيت و انا ناقع العداد عندي من الوله..و الخوف ايلف بحباله على رقبتيه..رديت و انا الاسئله بتاكلي بمخيه..معقوله اختارتني...بغتني...ريلها و حبيبها و أبو عيالها..ولا مثل ما قالتلي من فتره انها ما تباني و تبغضني و أتمنا انه عينها ما طاحت عليه..مادري أحس انه جلطه بتضربني..ركبت الدري و انا كل ثلاث دريات اخطفهن مره وحده..فجيت باب حجرتها..مظلمه..كل شي مرتب..وينها؟؟ وين سارت؟؟ وانا بعد ما قلتلها اني برد في هالوقت..عبالي بلقاها اترياني و قلت بسويلها مفآجأه..وينها مالها شوف..لا لا مستحيل انه ما تباني..مستحيل هاذاك الحب اللي كان عيونها يطلع شي خيالي..لا لا انا متأكد انها تباني..شرات ما انا اباها و زود بعد..طلعت بسرعه صوب حجره فطيم اختيه..دقيت عليها..و دشيت
فاطمه و بدهشه: أحمد؟؟؟!!! متا رديت؟؟
أحمد: ألحين من شوي؟؟ وينها لطيفه..
فاطمه: الحمدلله على السلامه..
أحمد: الله يسلمج...فاطمه...وينها لطيفه؟
فاطمه: لطيفه في بيت أهلها من يومين..
أحمد و بصدمه: اشوووو؟؟!!!
فاطمه: بيت اهلها..
+++ طلعت من الحجره وانا اقنع نفسي انها مستحيل ما تباني..معقوله ردت بيت اهلها و بتطلب الطلاق..لا لا مستحيل انا هددتها انها اذا خلتني ما بطلقها..هددتها لاني ماريد اخسرها...هددتها لاني ما اريد اعطيها فرصه انها ترفضني..وين سارت..شوه اتسوي اهناك من يومين؟؟ اكيد انها..انها..ادريبها لطوف عنيده..و تسويها..و الله مب عكيفها..والله ياخذها غصب..و لو امطها من كشتها من بيت أبوها و اللي فيه الخير ايفج حلجه بكلمه..توني ياي و الوله لاعببي لعبه..وألحين القهر و الضيجه بتقطعلي يوفي..مسكت الموبايل و دقيت لها..رن التيلفون و سمعته..لقيتها حاطه موبايلها على التواليت..لاه يعني الموضوع جد..لا اراديا تجدمت من الكبت..و اول باب فجيته..لقيته فاضي؟؟!!!! ساعتها اسودت الدنيا في عيوني..و حسيت بحزيه في قلبي..يلست على الشبريه و حطيت راسي بين ريولي غمضت بعيوني..يعني ما بغتني..ما بغت حبي!!! داست على كرامتيه للمره الثانيه..حسيت بضيجه عمريه ما حسيتبها..تنهدت تنهيدة قهر..بس فجأه رفعت راسي لاني وبساطه وجودها يتسلل لشرايين قلبي..
لطيفه و بإستغراب: أحمد!!!! شوه بلاك؟؟!!
ما قدرت انطق رفعت عيوني في عيونها...و الشوق ايهددني..
لطيفه: أحمد شي ايعورك؟؟؟شي بلاك.؟؟؟ متا يييت انته؟؟
أحمد: وين كنتي؟
لطيفه: كنت عند أهليه يدتيه ضبابه ناشره اليوم من الفير تباني اسير وياها المستشفى عشان انسويلها فحوصات..و خلاف خطفنا على سلطان..تغديت و قيلت عندهم..بس..أنته ما قلتليه انك بتي؟؟
أحمد: وين ثيابج؟؟
لطيفه: أي ثياب؟؟
أحمد و بعصبيه: ثيابج اللي فالكبت بعد شوه؟؟
لطيفه وويها محمر: في حجرتك..و تجدمت لطيفه بخجل ألين الكبت و فتحته..و هيه عاطتني ظهرها..
لطيفه: تراه اتشوف العلاقه انكسرت..و ما بغيت التاييرات يتجسفن..وديتهن كبتك..
+++ ما حسيت بعمريه..ألا و انا مندفع صوبها..لويت عليها من ورا..ضميتها بكل قوتيه..و رفعت عيوني اشوف انعكاس عيونها فالمنظره..
فجيت ولو اني ما بغيت افجها..مارويت شوقي لها..بس شوه اسوي..ابغي اعرف ردها قبل..
أحمد: يالسباله...يالسباله...ما تدرين شوه سويتيبي؟؟ تحريتج سرتي بيت أهلج خلاص و ما بتردين..
لطيفه بضحكه خجوله: ههههههههههه...كله منك..ليش يوم اتصلبك ما ترد..
أحمد: مادري.,.و الله مادري..اشوف رقمج ولا رمت ارد..لطيفه؟
لطيفه: لبيه..
أحمد: شوه قررتي..
لطيفه و بعد لحظة صمت طويله: و بعدك تسأل..؟؟؟ ما تعتقد انه كل شي واضح
أحمد: ولو....أبا اسمعها من ثمج..
لطيفه: لا تخلي شك عندك يا أحمد...في اني يوم من الايام ما بغيتك..أباك اليوم..و أمس..و باجر..وألين الله ما ينزع روحيه من جسديه..
+++ تصدقون لو اقولكم اني تجمدت ولا عرفت شوه اسوي؟؟!! لأول مره في حياتي يصدمني موقف بهالطريقه..يالله يا لطيفه..كيف ما عرفت قدرج من زمان..كيف؟؟!! صدق اني كنت عمي..ولا دريت بالنور الا الحين..
~~~~~~~~~~~~~~~~~
++ و أخيرا كانت البدايه..لحظات ما اعتقدت اني في حياتي ممكن أعيشها..لحظات جمعت قلبي و قلب أحمد على شي واحد..يمكن ماقالي أحبج..بس الكلمه واضحه في عيونه..و همساته..و أبسط حركاته..حياتي اليوم طعمها ثاني..وألوانها ثانيه..و كل شي كل شي فيها مب هو الاولي..أنك اتعيش مع انسان و انته اتعرف انك قلبه و روحه و كل تفكيره..هاذيج الساعه مستعد اتبيع الدنيا كلها بما فيها..بس عشان لحظه معاه..
كانت البدايه..في أطهر مكان على وجه الارض..و بصراحه هالمكان جمع القلوب..عرفت أحمد أكثر..و فهمته أكثر..ضمتنا حجره وحده..و قلب واحد..و روح وحده..عدت علينا الايام..و ما حسيناباها..من الحرم الين الفندق..و من الفندق ألين الحرم..
لطيفه: أحمد الله يخليك....حرام عليك...أحمدووووه..يااااااربي..
أحمد: ههههههه...انزين بسم الله...خليني خليني انا بقايس...
لطيفه: شوه هاذا جبيت الملح كله فالجدر...بتروح وقفتيه من الصبح كلها بلااااش...
أحمد: شوه عيل تبينا ناكل شي تهم (ماله طعم)؟؟!!
لطيفه: و الحين شوه خليته؟؟!! جنا بناكل جاشع هب مجبوس؟؟!!
أحمد: انزين حلاته؟؟!! امره من اصك انا شي احتشرتي..ما عليه باجر انا بطبخه الغدا..
لطيفه: شوووه...عزات ما كلت باجر..
أحمد: لووووووسمحتي...ريلج اشطر طباخ فالعالم..مب حرمته مالت عليها..مجبوس هاذا ولا عصيده
لطيفه: أتشوف هالملاس؟؟!! ما تباه ايوايه راسك؟؟
أحمد: لا لا لا دخيلج...توني متسبح...
لطيفه: عيل يا أحلا ريل فالعاااااااااااااااالم...لو سمحت ابغي اطبخ..ممكن تطلع..
أحمد: ياخي انزين شوه بسويبج؟؟!! حد يتملل من ريله انتي بعد..لا و في شهر العسل بعد..
لطيفه: واااايه فديت هالويه...يعلني افداااك و افدا طوايفك..ما عاش من تملل منك عسا..بس انته الله يهديك..من تقبض شي في يدك جبيته فالجدر..شوه هو تجارب؟؟!!
++و يلست اقطع السلطه و الشيخ أحمد كل ما قص شي ألتفت اغسل شي القاه سطا على الصحن..ما قلتله شي بس عطيته نظره..فجأه سمعنا صوت غريب من الغاز..أول شي تمينا انطالع بعض..عقب فجيت الجدر لقيت بيضه فالجدر مال العيش ناقعه..
لطيفه: منوه حط البيض فالجدر مال المجبووووس؟؟!!! منوه؟؟؟ يالله باباتي..حبيبي..يا شطور انته قولي منوه؟
أحمد و هو رافع حواجبه و بكل براءه: ام دويس يعني منوه..
لطيفه: ام دويس؟؟ اهنيه فالعمره؟؟!! الله و أكبر عليها..مقوا عينها..
أحمد: الله الله يالريحه...هاتي هاتي اشم..(و أحمد ايجرب راسه من رقبتيه) ما سمعتي انه ام دويس ريحتها خنينه...الله يا ريحتج..لا يكون انتي؟؟!! اخر زماني حرمتيه ام دويس؟؟!!!
لطيفه: تتطنز حضرتك؟؟!! و أنا اللي ناشه من الفير متسبحه بدهن العود..و دشيت المطبخ عشان خاطر هالعوينات..هاذا يزاتي؟؟!! برايك اطبخ بروحك..و طلعت..
أحمد: لطفين....لطافي...و الله يا تردين..تراني حلفت..و رفجه..و رفجه..و رفجت ريلج الغالي اللي يسوا عيونج..و قلبج..وروحج..
وقفت على الباب وعطيته ظهريه و جتفت ايديني.: نعم نعم..منوه معلمنك هالديباجه؟! ولا تأثير أغاني بروغه
أحمد و بخبث: ماااااااااااااادري منوووووووووووووووه...وحده الله يستر عليها..يوم اتنش فليل اتهلوس..اتمووت على ريلها..
ألتفتت صوبه و انا فطسانه من الضحك: هههههههههههههههه
++و فجأه أذن آذان الظهر..اتطالعنا دقيقتين بس بعدين كل واحد ركض صوب الحمام..بس هو الشيخ سبقني..و صك الباب..
لطيفه: أحمــــــــــــــــــــــد...شكلي بتريا واااايد...تراني و الله مانزل الحرم...
أحمد من ورا الباب: أحسن...يلسي اهنيه أروحج...
لطيفه: عادي تلقا مكتوب فالجريده...انتحار فتاه اماراتيه لانه ريلها غاب عنها فتره من الوقت..و صخيت
أحمد: لطيفه..ماشي رد..
أحمد: لطووووووف.....أدريبج اتسوينها؟؟
و طلع أحمد ايدورني وانا مندسه ورا الباب..تمينا انطالع بعض دقايق..
أحمد: اتسوينها...
لطيفه: انته لو تغيب عن عيني دقايق..روحي تمل من وجودها..وين لو تروح عني نص ساعه؟؟!!
أحمد و بخبث: اتحبيني؟؟
لطيفه: عقب الصلاه بقولك..و خطفت من تحت ايده و ركضت صوب الحمام..لحقني أحمد..توضيت انا و تضوا هو من بعدي..و الحبيب الا يالس يتغلا..كل ما يتوضا ايقولي يالله نشفيني..و انا انشف..
لطيفه: بس يالله أحمد بيقيم الصلاه علينا و نحن ما نزلنا؟؟
أحمد :يالله يالله..و لبس الجاكيت لانه العمره في هالفتره وايد بارده..و شل السفره على جتوفه بيتسفر فاللفت
++ كالمعتاد..انسير مع بعض..و يبقضني من ايدي..ألين ما نوصل بوابه الحرم..اعطيه سيادته و ايدش هو صوب الرياييل و انا صوب الحريم..و نحن انصلي صب علينا مطر ماشالله من قوته..و الله سقا دارن راضي عليها..اول ما خلصت الصلاه اتسننت و يلست اسوي حق احمد عشان ألقاه و نرد الفندق..بس هالمره الارسال امره ماشي فالحرم..و المطر ما وقف..و انا ما عرفت كيف اتصابا عليه..يلست اتريا و اتريا..ألين ما يا ني احمد..
أحمد: هاه لطوف انسير انسير...دامنه خف شوي...
لطيفه: شقايل بنسير؟؟؟ بيخرسنا..
أحمد: تعالي تعالي..و فج أحمد الجاكيت الجلد ماله..و حطه فوق روسنا..يالله لطيفه..اول ما قولج يالله..اركضي..
و طلعنا نركض و انا ميته من الضحك..و كل شوي هو يسبقني ينحسر الجاكيت عن راسي و ايخيسني المطر..وصلنا اللوبي و انا ميته من الضحك...
لطيفه: خيبه اتخرست على الاخير...عباتي راحت...
أحمد: انتي الله يهديج غاديه سلحفاه..و حط ايده علىراسي..المهم راسج مب خرسان مافينا على المرض..اندوج هاه لبسي الجاكيت ألين ما نوصل فوق بيدفيج..
و اذن صلاه العصر و المغرب بس احمد ما خلاني انزل لانه المطر ما شالله ما وقف..نزل هو الصلاه..في هالوقت سرت انا و تسبحت..و غيرت ثيابي..و يلست اسشور شعريه الين مارد أحمد..


لطيفه: مرحبااااا....الساااااااع...عنبوه اتقيس غلاتك عندي؟؟!! ليش اتأخرت..
أحمد: سرت اشتريلج دفايه؟؟؟ تنتفضين جنج عصفور...
لطيفه: لا عدمته من نفع ان شالله...شوه تباني اسويلك عشا؟؟
أحمد: لا لا لا ...اليوم العشا عليه انا..بس خليني اخذ شور..
لطيفه: عنبوه..وانا شوه خانتيه في هالدنيا..غير اني اخدمك..لا لا يا بويه انته ارتاح..وانا بسويلك..
أحمد: خانتج اليوم..انج تيلسين عند هالدفايه...و مالج خص فالمطبخ..يوم بخلص بزقرج..
++ نفذت اللي طلبه مني أحمد..و انا ادري انه ما بيروم يضبطه..شوه يونه بيسوي برياني مع مشروم..وانا اعرف الشباب اسهل شي ايسونه المجبوس..بس هو مصر..و كل شوي يزقرني من داخل المطبخ..و يسألني أسئله..و انا اموت من الضحك..و مرات يزقرني عشان اذوقه..و ايوقفني على الباب ما يخليني ادش..بس خذت لمحه لقيت المطبخ معفوس فوق تحت..
أذن العشا..و رحنا الحرم لانه المطر خف شوي..و ردينا بسرعه لانه العشا كان على الضو..اول ماردينا قمت و غرفت العشا و حطيته فالصاله..يلسنا بناكل..بس شوه كان..جني يالسه آكل شي..ماعرف شوه اوصفه..صح العيش كان ضابط..بس شوووه ملح؟؟!! علاخير..ما حبيت احرجه ويلست آكل..اول ما رفعت عيني..انه احمد يالس ايطالعني..
أحمد: فديت اللي يجاملون انا...بتخبرج شقايل كلتيهن هاللقمتين..انا آنس عمريه بزوع..
لطيفه:هههههههههههههههههه..و شلك بالبحر و اهواله..بس بصراحه على انهامحاوله اولي زين..بس قياس الملح مره ثانيه انا بقايسلك..
أحمد: قومي قومي لبسي عباتج..بنسير بنخطف على المطعم اللي تحت الهيلتون..
لطيفه: هيه بس اخافه ممزور ما بناخذ راحتنا..خلنا ناخذ من فروق فقيه..
أحمد: اللي تشوفينه..
++و نزلنا السوق..ابراج مكه..ولا خلينا محل ما سرناله..و انا متعذبه ويا هالغشوه ما شوف شي..
لطيفه: أحمد...الغالي انا ماشوف من هالغشوه...عذبتني..خلني ألبس نقاب؟؟
أحمد: لطوف انا النقاب مادانيه..
لطيفه: الغالي شوه فيها..و الله انه استر..و اريح...
أحمد: عاد العيونات ايتمن برا..و ما بيتم حد ما يطالعج...
لطيفه: اللي يسمع عاد..الاميره ديانا..كل العالم بتيلس اتطالعني..
أحمد: و الله غلاتج في قلبي أكثر عنها..
لطيفه: أهون عليك مفطسه عمريه من الصبح؟؟
أحمد:لا و الله ماتهونين... خلاص يالله هاذوه محل يالله تعالي خذليج نقاب..
++ دشينا ماي فير ليدي..و دشيت غرفت القياسات..و كل شوي أحمد اييبلي نقاب و انا اجرب و هو يفطس عليه من الضحك خاصه انه نقاباتهم وايد وسيعه..طلعنا و رحنا محل عداله..و لقيت محل عداله خذلتي منه نقاب و ردينا انكمل حواطه..خطفنا على محل القطع,..
أحمد: تعالي تعالي...ما خذنا للحرمات قطع...امررره عوقهن...و الله اني احيدهن فالصيف حملن شنط جنهن بيتاجرن..
لطيفه: هههههههه...حرمات كبار شوه بيشترن يعني...
أحمد: يالله تعالي بناخذلهن..
++ دخلنا العمودي و بقشان..و ما خلا قطعه ما قص منها..هو ايشاورني على اللون بس..و الباقي هو تصرف به..مادري كم كيس طلعنا من هالمحلين بس..و اسـتأجرنا حمالي..و وقف احمد جدام محل باجري
أحمد: لطفين تعالي شوفي..شكله هالمحل راقي..
لطيفه: هيه راقي..بس اسعاره ضووو...
أحمد: و انتي شعليج بالاسعار..
لطيفه: بس عنده اشياء راقيه اذا بناخذ حق البنات..عشان ايفصلنه مغربي..
دشينا و خذنا كمن قطعه..و طلعنا و سأل أحمد عن محل اطفال و سرنا صوب فردوس وليد خذنا لبنات شمسه فساتين..و أحمد ايصر انهن ايكونن متشابهات و كل ما نحصل ثنينه ما يكونن نفس القياس..ألين ما اقتنع بكذا لبسه..و خذنا لسيفان و عيال سعيد على لبستين..خلصنا و ردينا الفندق..وكل واحد منهد حيله من المشي..يالله يالله تعشينا..و نزل تحت أحمد عشان يحجز لنا سياره باجر..لانه يبانا انسير الطايف..نشيت بالباجر و قالي أحمد انه حجز في شيراتون الهدا..و بالتالي لازم انشل لنا كمن لبسه..
أحمد: لطيفه شليلج من التنانير الجنز..و الفنايل الهاي نيك..اممررره هناااك الموووت برد
لطيفه: لطيفه و الله؟
أحمد: بتشوفين ارووحج..شوه هالمنطقه..روعه روعه..و من عقب صلاه الظهرطلعنا..ما حسينا بالوقت فالسياره لانه الناظر وايد كانت حلوه..و المشكله انه عشان نوصل فوق لازم انسير من خلال اليبل و الدريول يسرع سرعه الله لا يرويكم..
لطيفه و انا اهمس لأحمد: احمد؟؟ الحين لازم نركب هاليبل...بمووت..و هو يسرع..بيجلبنا
أحمد و هو ايكلم الدريول: ايه اخويه شوي شوي...هالله هالله فينا..امبونه الا هو هالصالون..
فوق اليبل..حولنا..و خذنا اكل و يلسنا نطعم القرود..و المصيبه انه في قرد صغير وين ماسير يتبعني..و أحمد يالس ايصور بالموبايل و يتطنز..
أحمد: لطوف بالله عليج شليه...
لطيفه: اسميني..وااااي...أحمد قوله يتبعني...ياويلي يمسكني من عباتي..و ركضت صوب احمد اندس وراه و القرد مصّر..عقبها طلعنا و ركبنا التلفريك..و خطفنا على بعض المحلات اللي يبيعن فواكه موجوده على اطراف الطريق و شوه فواكه من حلاتها؟؟!! خذنا رمان..و عنب..و عقبها طلعنا فوق صوب الهدا..بتنا هاليله فالفندق و من عقب صلاه الظهر طلعنا انتحوط..صوب اليبال..خذنالنا غدا من مطعم الفندق..و قعدنا في منطقه و اتغدينا..عقبها يلسنا نتشما..خاصه انه الجو كام مغيم..خذنا ايس كريم و يلسنا ناكل رغم انه كنا نرتجف من البروده..ردينا الفندق عقب صلاه المغرب عشان نلحق على صلاه العشا فالحرم..بالباجر وادعنا أطهر بقعه..و أجمل بقعه خزنت فيها ذكريات أحلا ايام حياتي..حسيت بالحزن..على فراق هالمكان..و في نفس الوقت كنت حاسه بفرحه داخليه..انه خلاص..كل همومي في لحظه انزاحت..و عرفت انه هالشخص اللي يالس عدالي..لو ابداله بكل ما في الكون ما شي يسوا نظره عينه صوبي..عرفت اني احبه..و مب بس احبه مثل ما كنت اتخيل قبل العرس..عرفت اني احبه..لانه روحيه متعلقه بروحه..و تكفيني نظرة عينه صوبي..كل ما ألتفتت ايدورني..اتحسسني انه هالكون ولا شي في هاذيج اللحظه..سرنا جده و تحوطنا فيها..فالمولات..على كورنيش جده..و جنقل لاند..و بالباجر كانت طيارتنا الظهر..ردينا لبلادي..صح انه اللحظات الحلوه قصيره..او يتهيألنا انها قصيره..بس ما شي يغنيك عن بلادك..وين اتحس بالاستقرار..و بالامان..

كانت الحياه بيني و بين أحمد..هاديه مستقره..أفهمه و يفهمني من دون لا انكلم بعض..ما حسيت في يوم من الايام اني عايشه مع انسان ثاني كثر ما حسيت انه روحيه الثانيه..الحمدلله كل شي كان اوكي..انداوم الصبح مع بعض و الظهر مع بعض..طلعاتنا سيراتنا كلها مع بعض..من يي الويكند..ما نخلي مكان ما نسيرله..عشت حياه ثانيه الكل كان حاس انا اتغيرنا..ولو انهم ما يعرفون الاسباب..تعلقنا الغير طبيعي ببعض لفت كل الانظار..ألين ذاك اليوم اللي حسيت فيه بضيقه فضيعه ما عرفت مصدرها..كان يوم الاربعا..رديت بدري ماقدرت اتريا احمد الين ما يخلص من الدوام..و ماقدرت اترياه بالاساس..على طول رقدت..حسيتبه يوم يا و رقد..بس ما قدرت اخبره بشوه احس..لاني ما ودي اضايق و أكدر خاطره عشان شي يمكن يطلع تافهه فالنهايه..
أحمد: لطيفه؟؟
لطيفه: هلا عيوني؟
أحمد: شوه بلاج اليوم مب طبيعيه؟؟
لطيفه: لا حبيبي ماشي...ضيقه بس شوي..
أحمد: من شوه؟؟
لطيفه: و الله مادري..المهم بتطلع بتسير مكان انته الحين؟
أحمد: ألحين لا...عقب المغرب يمكن اسير دبي..
لطيفه: هيه..بتبطي؟؟!!
أحمد: ما سألتيني ليش؟؟
لطيفه: واثقه منك..و ما يحتاي اسألك..
أحمد: يمكن أبات..بسير اليوم واحد ربيعي سعودي بيي البلاد عشان ايعالج امه فالمستشفا الامريكي..و انا حالف اني اسد كل شي عنه..و خلاف ببات عند خليفه يبانا انسير باجر الوكاله بيسحب له سياره..
لطيفه: الله يحفظك من تسير الين ما تيي..تباني ارتب لك شي غير الشنطه..
أحمد: لا سلامتج..قومي قومي شويه بنيلس عدال النافوره..قومي غيري جو..
لطيفه: يالله أنزل وانا بلحقك..
أحمد: هاتيلج شال..البرد برا امره ايقرص تقريص..
++ نزلت تحت عشان خاطره ولا أنا امره مالي نفس..يلست وياه شوي عند النافوره اللي مسونها تحت فالحوش..و من عقبها سرنا فالحييره..اللي مسوايه على طرف الحوش وين الرمله..و يلسنا كلنا اهناك..و عموه بخيته يالسه و حاطه الطوبي جدامها و يالسه اتسوي خبز رقاق..و فطيم اللي قرب موعد ملجتها و عرسها من الطرف الثاني و يالسه اتعابل في جاهي الحليب..أما ضبابه من عقب اللي استوالها مع سلطان..فهي انسانه ثانيه..ما تطلع من حجرتها..خلت الناس..و الحشره..و الاختلاط و تحولت انسانه منعزله ماتطلع من الحجره الا عشان تاكل ولا عشان الدوام فالكليه..اتحولت انسانه شاحبه من دون لون..حياه رماديه ما فيها اي حس حياه او فرحه..الكل حاول وياها..بكل الطرق..لدرجه انه عموه كل يوم اتخلي المطوع يقرالها ماي عبالها انه فيها مضره..بس ماشي فايده..الكل عاذرنها..و الكل حاس بلوعتها..و الكل حاس بالالم اللي يقطع يوفها..يمكن الاهل ما يدرون باللي صار بينها و بين سلطان..بس الكل متأكد من هالشي..لانه بمجرد الحادث اللي استوا لسلطان..ما طاحت ضبابه بيت ابويه..و كل ما ينذكر جدامها سلطان يا تروح غرفتها يا تخر دمعتها على خدها..استوت مثل الهايمه على هالارض..جسد من دون روح..ولا حياه..ولا حتا ضحكه..
سار يومها أحمد دبي و انا قلبي ناغزني..هاذيج الليله بالنسبه ليه كانت رعب في رعب..بس حبيت اهدي روحي..و انه ان شاالله و بحفظه ما بيصيبه باس..اتصلتله و طمني انه وصل دبي و استقبل الريال ووداهم الفندق..و اتأكد انهم ما بيحتاجون اي شي..و خلاف سار عند خليفه في شقته..و ظهروا يتحوطون شوي..ما حبيت أحسسه اني خايفه عليه..فما ازعجته بالتيلفونات..بالباجر سرت و قيلت عند اهليه..ومن بعد العصر طلعنا كلنا صوب العزبه..خطف علينا عموه بخيته و فاطمه و شمسه و بناتها..اما ضبابه ما طاعت تطلع فيلس عندها عمران..ورينا الضو..و يلسنا كلنا حواليها..اللي يالس ايقرص..و اللي يالس على طرف و يشوي كستنا..و العيال كل واحد ماسكله ذره و يالس يشوي..
سار بويه و حلب البوش..و يابلنا اللبن..شرب كل واحد فينا..و في نص الحشره ما حسيت الا بالموبايل ايصيح..ساعتها حسيت بقلبي وقف...مادري ليش..و كأنه السبب اللي مسببلي الكآبه و الخوف ظهر لي فجأه..ماقدرت احط عيني على شاشه التيلفون..ولا قدرت اتحمل الخوف..حسيت بعمريه اريد اصارخ اخبر اي حد ما قدرت..مسكت الموبايل و رفعته صوبي..كان رقم غريب اول مره اشوفه..مارديت عليه لاني ما عرفه و احتمال ايكون انسان مغلط..يلست امني عمريه بالحجه..عقب ربع ساعه صاح مره ثانيه..في لحظتها عرفت انه مب مغلط..وانه هالاتصال الله يستر منه بس..قمت بعيد عنهم..و مشيت خاصه انه هاذيج الليله كانت منوره من القمر..
لطيفه و بصوت مخنوق: ألوه؟؟
---: مرحبا..
لطيفه: مرحبتين الساع...
---: انتي لطيفه؟؟
لطيفه: منوه انتي؟؟
---: ما يهمج منوه انا؟؟ المهم اللي عندي من اخبار لج؟؟
لطيفه: خير اختيه شوه تبين..و بعدين منوه انتي عشان اتييبلي الاخبار؟؟!!
---: قلتلج ما يهم منوه انا؟؟!! تبين تسمعيني ولا؟
لطيفه: لا الشيخه سمحيلي انا ما خذ علوم من ناس غرب..و جان في خاطرج شي الشيخه..وضحيليه منوه انتي؟؟!! ولا فمان الله..
---: لحظه لحظه...ريلج...مب انتي مرت أحمد سيف بن عميرال...
لطيفه: السموحه أختيه...بس انتي شوه تبين؟؟!!
---: أيوا....يعني أنتي اللي خذتي حبيب قلبي مني...انتي؟؟!!! منوه يعني انتي عشان ايبدلني بج؟!!!
لطيفه: لا الشيخه...حبيب قلبج ولا غيره..انا هالامور ما تمشي عليه..سيري دوريلج وحده غيري مغفله و قصي عليها..
----: وبضحكه استهزاء..هاهاهاهاها...مغفله..صدقتي بهالكلمه..صج انج مغفله..حبوبه..ماحد ماخذ قلب أحمد غيري ولا تفتكرين..في يوم من الايام انه حبج..مش معناها انه خذتج و صرتي مرته..يعني انه يحبج..لا حبوبه..أحمد ايحبني انا و بس...فاهمه ولا لا ...انا و بس اللي في حياته..ولا أنتي بس كمالة عدد..واجهه جدام اهله..وحده تيبله عيال..عشان يفتك من حنه أهله..
لطيفه: عنلاتج زاااد...ًدق قليله أدب..و الشيخه الحق مب عليج انتي..من انا اللي نزلت عمريه لمستوا امثالج..
---: عيل ليش ما سكرتي الخط الين الحين يوم انج مو مصدقه؟؟!! شاكّه في ريلج؟؟ عندج احساس..عالعموم..ماشي اسهل من انج تتأكدين..أساليه وين كان البارحه..في جميرا بيتش ولا لا ؟؟ و مع منوه...سأليه اذا ماكان معايه لج اللي تبينه..و ازيدج بعد...
++ ما قدرت ماقدرت سكرت الخط في ويهها...شي اكبر من اني ايلس أسمع..كنت واقفه..و يلست على الارض من الصدمه..مسكت راسيه بين ايديه..حاولت اقنع نفسي انه هاذا كله خريط..انسانه تبا تتبلا و بس..و يا كثرنهن من يهدمن البيوت..هاذي انسانه حسوده..مب قادره تتحمل اني احب احمد و انه ايحبنيه..لطيفه يوم انج واثقه من ريلج..ليش كل هالنيران اللي تستعر داخل يوفج..ليش احس بحراره تضخ في شراييني..ليش احس و احس و احس و انا اصلا مب حاسه باللي حواليه..شوه اللي يالس يصير يا لطيفه..لا تخلين مثل هالاشكال تبني سعادتها على لحظه شكت بينج و بين اغلا انسان في حياتج..ما عرفت شوه اسوي..ما عرفت كيف اتصرف..حاولت اتجاهلها..و الله العظيم..بس في شي في داخليه صغير..يالس ياكلني ببطء..غمضت عيوني..و قمت و يلست مع اهليه..و اما مب معاهم مع هالاتصال اللي ترن كلماته مثل السم في قلبي و فكريه..ياربي شوه هاذا؟؟ ياربي ساعدني..
ردينا البيت..و انا اتصل لأحمد و هو ماريد..ما كنت بصارحه..بس بغيت اسمع صوته عشان اترد الروح فيه..كنت بس محتاجه اسمع صوته عشان اتأكد انه ما شي في هالدنيا كلها ممكن يبعدني عن أحمد..قمت و أغلقت التيلفون..ووطيت راسي..بس جافاني النوم..كيف برقد..كيف؟؟!!! بمووت و الله العظيم آنس الموت..قمت مسكت التيلفون و اتصلت بالاستعلامات..خذت رقم الفندق..و اتصلت..
لطيفه: مرحبا..
--:يا هلا...جميرا بيتش..
لطيفه: لو سمحت..ممكن اسأل اذا عندكم ضيف بأسم أحمد سيف ال...
--: ايه موجود بالغرفه 125
لطيفه: ايوا...لو سمحت ممكن توصلني بالغرفه..
--: ثواني بس..
++ بالفعل ثواني بس..و سمعت صوت أحمد..ثواني بس..و تأكدت من كل شي..ثواني بس..و مات أجمل حلم وردي عشته..سكرت الخط..في ويهه..مادري بشوه حسيت لحظتها..مثل اللحظه اللي يوقف فيها الزمن..مثل اللحظه اللي يوقف فيها القلب عن النبض..ما سألت عمري ليش سوا جيه أحمد؟؟ ولا سألت عمريه هل انا غلطت في حقه؟؟ ولا اي شي..ماقدرت افكر اصلا..ولا عرفت منوه أنا..ووين..وشوه اللي قاعد يصير..حسيت جني فقدت الذاكره الا من صوت واحد..في داخليه و هو ايردد:" مغفله..صدقتي بهالكلمه..صج انج مغفله"...آه يا غفله عشتها..آه يا حزن في قلبي..و آه من حرقت في يوفي..
بالباجر..يوم الجمعه..عقب الصلاه..اتصلت بخليفه و سألته وين بات..قالي فالشقه..يعني احمد جذب عليه يوم قالي انه بيبات مع خليفه.. ما قدرت اتحمل شليت شنطه فيها أغراضي الضروريه..ماريد ايلس اهنيه..ماريد اشم ريحته..ولا اريد اعيش على ذكراه..ماريد افكر اصلا باللي صار..اريد مكان يرتاح فيه عقلي من التفكير لاني خلاص خلاص احس بعمريه بيّن..طرشت مسج لأحمد :"أسمحلي أحمد بس كل شي انتها"..أغلقت التيلفون و حطيته على تواليت أحمد..شليت شينطتيه و خليت الدريول ايوديني بيتنا..بيت أبويه..اللي لاول مره تمنيت اني ما فارقته..رديتله و انا مجروحه..رديتله..و انا فالقلب غصات و ألم..رديتله وانا مكسوره..كسر ما يجبره شي..و انجرحت جرح..ما يبريه شي..اتحججت اني يايه بيت اهليه بس عشان اغير جو..و بالفعل هم ما حسوا بأي شي غريب..
عدن يومين..وانا قطعت كل وسيله اتصال بيني و بين أحمد..عرفت انه بدا يسأل عني..و بديت اتهرب..و يالله ماصعب التهرب..حاول أحمد كذا مره انه ايشوفنيه..يتصل بي..ايعرف اي شي عني..بس كيف..اذا يا البيت ما طلعله..واذا اتصل لو على البيت مارد عليه..بدت نظرات الشك تنفتح عليه..و بدا الكل ايحس انه في شي مب طبيعي..عدا اسبوع من دون لا اشوفه او اسمع صوته..و بديت اقنع نفسي انه هالشي صح..كلمتني امايه فالموضووع..ما رديت عليها إلا بجمله وحده " ماشي..مب مستوي شي امبينا..بس اتضايقت شوي من أحمد..و حبيت ابتعد عنه"..حاولت امايه تنصحني و تعرف شوه اللي صاير عشان تسعا بالخير.." بس انا فهمتها انه ما بينا زعل..بالعكس..و ما صار بينا اي شي..بس انا حبيت ابتعد عشان تستريح روحي..و افكر بهدوء..و قلتلها شوه متأذين مني..ادري انه هالجمله قويه في حق امايه اللي ربتني..بس ما كان عندي حل غيره عشان اسكتها..لاني ماريد خوانيه يوصلهم اي شي الين ما اتخذ انا القرار المناسب..
عدّن أسبوعين و ثلاثه..و الكل مستنكر الوضع بس محد متجرأ ايفج حلجه بكلمه..خاصه انه ابويه مسافر..و محد من خواني قدر يفتح الموضوع معايه..و خاصه اني ما خالط وايد..فكنت حاطه لكل شي حد..و الغريب انه احمد فالبدايه حال و بكل الطرق انه يتواصل معايه بس بعدين وقف!!! جني ما هميته..ولا جنه عرف اني عرفته على حقيقته و مستحي يرويني ويهه!!
مره من المرات كنت يالسه في حجرتيه و دش عليه سعيد اخويه..يلس ايسولف معايه شوي..و انا ادري بشوه اللي في خاطره..سألني عن الدراسه..عن صحتيه..وعن أحمد..
سعيد: من متا ما رمستيه ؟
لطيفه: مادري..
سعيد: شوفي لطيفه...لا تحرين نحن مب عارفين بالوضع..نحن ندري انج زعلانه على ريلج..ولا حد فتح الموضوع وياج..لانه هالشي شخصي بينج و بينه..ولا حد تجرأ من أهليه انه يرمس دامنه بوج ماحد..بس نحن خوانج..و من واجبنا انشوف شوه بلاج..صح ولا لا ؟
لطيفه: صح
سعيد: عيل شوفي يا لطيفه..كل ريال و حرمته تستوي بينهم هالاشياء..بس غلط انه الحرمه تخلي البيت من دون لا تصارح ريلها..نحن ما نتوذا منج..هاذا بيتج..و بيت ابوج..وان ماشلج اتشلج روسنا من فوق..نحن ما بنسألج شوه اللي بينج و بين ريلج..هاذا شي ايخصكم..بس المفروض انج تيلسين و ياه.. اتخبرينه انتي شوه نقدتي عليه؟؟!! تفاهموا..كل شي ينحل بالتفاهم..و أحمد انسان مخه كبير..و كفايه انه كل يو يسأل عنج..و يتخبر..و ليته ايعرف انتي شوه منكره عليه..
لطيفه: سعيد كل كلامك صح...بس ما شي تفاهم بيني وبين أحمد..اتعرف يوم يوصل الوضع لنقطه مافيها رجعه؟؟!! نحن وصلنا اهنيه و تأكد و تأكد اني مب شاكه فيه الا تأكدت من هالشي..و انته اتعرف كيف الحرمه اتكون متأكده من زلات ريلها..حاولت ما صدق بس كل شي واضح..وانا ماروم اسامحه على اللي سواه..
سعيد: يا لطيفه شوه سوا الريال...؟؟؟؟ خبرينا؟؟!! هو اروووحه مايدري ؟؟ ما يصير جيه؟؟!!
لطيفه: لا لا ...هو يدري..و اكثر واحد يدري..و يعرف اني عرفته على حقيقه..و هو اللي يتحجج بهالرمسه..و انا يا سعيد فكرت زين..و الريال ماباه..قنعت نفسي منه..
سعيد: تبين تتطلقين يعني؟؟!!!
لطيفه: انته اتشوف انه في حل ثاني...
سعيد: كل شي له حل..إلا الطلاق...و اذا وصلت للطلاق هاذيج الساعه يا لطيفه بيتدخلون فيها الاهل..و ساعتها ما حد بيفججت منهم..و مب دوم الاهل يوقفون ويا البنت في هالامور..
لطيفه: شوه يعني؟؟
سعيد: انا اقولج انج تفكرين...و فكري بدال المره ألف..لطيفه..البنت اتروم اتعيش في هالحياه بكل وضع الا المطلقه ما تسلم من اشياء وايد..برايج هنيه قد ما تبين..بس ريلج مالج بد منه..فتحي الموضوع وياه..و ساعتها ماحد بيدخل امبينكم...
++ و طلع..طلع سعيد عقب هالكلام كله..يبوني ارد له بكل سهوله..اردله و انا كرامتيه مجروحه..و عزه نفسيه مدفونه؟؟!! ما ينلامون مادروا شوه سوابي..عقب ما تعلقت به..و حبيته..و عشت حياتي لعيونه..يطعني فالظهر..كل شي كل شي الا الخيانه..الا الخيانه..ماروم اغفرها له..!!
هاذي الليله ما عرفت فيها طعم النوم..صحت ولاول مره اصيح من رديت بيت اهليه..عرفت انه خلاص كل شي وصل للنهايه..صحت ندم..على حبي لاحمد...صح حسره..علايام الحلوه اللي عشتها معاه..صحت قهر..من جذبه و شوقه اللي كان في عيونه..صحت خوف من شي ما تأكدت منه..و يمكن يجلب حياتي من اول ويديد..مقهوره مقهوره مقهوره..وولا اعرف شوه اسوي..ضايعه وأحترت وين الدرب..ماعرف منوه اكلم..و لمنوه اشكي..و شوه اسوي..حسيت جني مقيده..اريد الشي ولا اوصله..ياربي رحمتك..و هل للي اسويه انا صح؟؟!!
قمت بالباجر ولا رمت اداوم..حاسه بنفضه و بروده في عظامي..من عقب الصياح و الليله السودا اللي عدت عليه..قمت اتسبحت و صليت..و رديت ارقد مره ثانيه..العصر يتني وضحوه اختيه محتشره..
وضحا: لطوف...لطفين يالله قومي..شوه هاذا ما تريقتي..ولا تغديتي ييالله يالله بتيبلج الحين كشميرا سندويجات و كليهن..
قمت يالله يالله تغسلت..و رديت الشبريه و اتساندت عليها: مابا شي جبديه لايعه..
وضحه: لطوف تراه ماحد فالبيت...سيري يلسي عند سلطان تحت عشان ما تيلسين اروحج..
لطيفه: ما عليه...وين بتسيرين انتي؟
وضحه و هي اتحط ايدها على بنطلونها: حلو؟؟!!! بنسير مع سعيد و حمودي و خلودي البداير..و بنخطف على سيف و عمران..
لطيفه: و بتسيرين البداير بهاللبس؟؟
وضحه: هيه..دامنه سلطان المصيبه العوده موافق و عادي عنده انا ما عليه من حد
لطيفه: و سعيد ما قالج شي؟
وضحه: سعيد هو اللي قالي لبسي جيه...يالله شي في خاطرج؟
لطيفه: لا الله يحفظج
++ يلست شوي فالحجره اتلبست..و توني بنزل انه في حد ايدق الباب...
لطيفه: منوه؟
فاطمه: انا فطيم ممكن ادخل؟
لطيفه: سرت و فجيت الباب...أفا يا فطيم من متا انتي اتدقين عليه الباب..عنبوه؟؟!! بس تراني مريضه و بعاديج..
فاطمه: سلامات شوه فيج؟
لطيفه: مادري والله يمكن اليهد..
فاطمه: فيج زجام...ولا كحه..ولا صدرد ايعورج؟؟
لطيفه: لا
فاطمه: عيل ما عليه...
لطيفه: انسير تحت...
فاطمه: لا لا ...اباج في موضوع خاص..
لطيفه: خير فاطمه عسا ما شر..رحنا و يلسنا على الشبريه
فاطمه: سمعيني لطيفه...يمكن انا مالي خص..و مب من حقي اني اتدخل..بس يم اشوف حال اخويه كل يوم اخس عن الثاني..و اشوف توأم روحيه..كل يوم ما تسير بزياده..اظني اني لازم اتدخل..
لطيفه: فاطمه ارجوج
فاطمه: لطيفه انتي اللي ارجوج...كلمتين بقولهن و بروح..لطيفه انتي يوم من الايام قلتيلي امانه اني اخبر احمد انج اتحبينه..و انا ما خبرته..لاني متأكده انه ايعرف هالشي...بس تأكدي تأكدي انه مب الا يحبج...الا حالته من عقب لا تسر العدو ولا الصديق..ايحبج يا لطيفه و ايموت عليج..و كل يوم يتخبر عنج..بس انتي الله يهديج ما عطتيته فرصه..و الفرصه مب لج..ولا له..للحب اللي امبين و حرام ايضيع في لحظة طيش!!
سمحيلي يمكن تدخلت في شي ما يخصنيه..بس هالشي لاني احبج و احب اخويه ولا واحد منكم هاين عليه اشوفه بالحاله..سمحيلي انا بروح ألحين..
++ و طلعت فاطمه..شوه هاذا..انا ناقصه حد يشوشلي تفكير هالكثر..شوه ايحبج و ما يحبج..في واحد ايحب حرمته و ايسوي سواته..و في واحد لو ما يحب..بس يحترم اللي كان بينا و يغلط هالغلطه؟؟!! مارمت اتحمل كل هاذا..نزلت تحت عند سلطان و انا بمووت من المرض..
سلطان: بمرحبا الساااع بالزعلانين...
لطيفه: علومك بو مييد...
سلطان: طيبه..اتسرج ولا تضرج..بسج عاد من الزعل حد يزعل هالكثر على ريله..اسميج ما عندج معنا
لطيفه: سلطان فديت روحك..سكر الموضوع..اشوف اوراق في ايدك؟
سلطان: شدراني..اوراق انتساب..يمكن اسجل في جامعه الامارت شريعه وقانون بالانتساب..
لطيفه: و الله؟؟!!!
سلطان: مادري بعدني افكر..
لطيفه: احسن شي بتسويه...بتقصر عليك الوقت الدراسه...
سلطان: فيه احتمال كمن مساق اييب دكاتره فالبيت..بشوف..ما قررت الين الحين..
لطيفه: الله يوفقك...
++ عقب ساعه انه شمسه اختيه خاطفه عليه و تباني اسير وياها المستشفا،و حاولت معاها بس ماشي فايده..كيف اسير و اتعالج و انا اعرف شوه عوقي..كيف اسير و استهبل و انا اعرف شوه مرضيه..الحرمه بالذات اتعرف شوه فيها..خاصه اللي في مثل حالتيه..
لطيفه: ما بسير...باكل كركم و عسل و بصح...
شمسه و هي منزله دريشه السياره: و انا متعنيه مناك يايه يوني بوصلج المستشفا و اترديني؟؟!! يالله يالله قومي قومي..لا ايي و نشلج بالقوه..
++ بالغصب لبست عباتي..و سرت مع شمسه المستشفا و انا متأكده من اللي فيه..بس تضييع وقت..و كل شي خبيته بدا ينكشف جدام الكل..شافتني الدكتور و طلبت مني فحوصات..مسأله وقت و كل شي ينكشف..
شمسه: هاه دكتوره طمنينا...عنبوه وقفتوا قلوبنا الا كل شي ومودينا قسم الفوصات...
الدكتوره: لا ما في شي...كل شي بخير..و بيطمن..و لطيفه بتعرف شوه فيها؟؟ صح يا لطيفه...
لطيفه و بإرتباك: المهم صرفي الدوا..يالله شمسه..
شمسه: ما قلتيلنا يا دكتوره؟
الدكتوره: لطيفه حامل...و هايدي اعراض الوحام..
شفت الدهشه على ملامح شمسه..ماقدرت اتحمل الوضع..شليت شنطتيه و سرت السياره..ترييتها الين ما لحقتني..ردينا البيت ولا وحده نطقت بكلمه..اول ما نزلتني فالبيت..
شمسه: لطيفه...احمد يدري...
لطيفه: لا...ولا اباه يدري...ما حد يدري غيري و غيرج...وماباه يعرف..
شمسه: غلط يا لطيفه
لطيفه: غلط ولا غيره...هاي المصيبه مصيبتيه ولا حد له خص فيها..
++ نزلت و الدموع اتغطي وهي..و الحسره تعصر فوادي..اليوم أكدتلي الدكتوره..بالشي اللي كنت حاستبه..الا متأكده منه..كيف ما عرف وانا احمل حبي لاحمد في حشايه!!! من الصياح و القهر رقدت..نشيت بالباجر لصلاه اليمعه..اتسبحت..و نزلت اتغدا..بالاحرى اجس النبض اذا شمسه اختيه خبرت حد..من عقب الصلاه اتجمعنا كلنا فالصاله..و يلسنا انسولف الين صلاه العصر..عقب الصلاه اللي وراه خط و دوامات طلعوا..سعيد صوب بوظبي..و خليفه صوب دبي..اما امايه فسارت صوب الهير خالتها مريضه و بتخطف عل المزارع و بترد..سلطان اخويه روح صوب العزبه مع عباس..اما عويش سارت محاضره دينيه عند وحده من ييرانا..تميت انا ووضيح..اللي كانت تدرس لانه عندها امتحان...
وضحا: لطفين...لطفين...ادخل..
لطيفه: لا و الله قدج بتوصلين الحمام و توج تسألين..خير انسه وضحا؟
وضحا: هايدا اللي اسمو جوزيك..أحمااااد...عم يستناكي بالانتريه تحت..
لطيفه: لا تحيسلي لسانج..كله من هالاكادميه..قوليله لطيفه ماحد
وضحا: مابئدر كزب..
لطيفه:قوليله راقده..تراني صدق راقده..ماتشوفيني على الشبريه..
وضحا: سافا سافا...شوي شوي لا تاكليني..
++ ليش ياي..من بعد هالمده ليش؟؟!! وشوه يبا؟؟!! مب اول مره ارده فيها..المفروض يفهم..قمت اشوفه من الدريشه..مالمحت السياره..معناها روح..قمت و يلست على التواليت ويلست اسحي شعريه بقو..مقهوره..ولا اعرف كيف اتصرف..انفج الباب..اول ما التفتت صوبه..لقيته..أحمد..واقف..
أحمد: السلام عليكم...
لطيفه و بهمس: و عليكم السلام...
أحمد: شحالج لطيفه...
ماشي رد..لفيت ويهي الصوب الثاني..بس شكلي استفزيته..يا صوبي..و يلس عدالي على كرسي التواليت..يلس ايطالعني من منظره التواليت..ما قدرت اتحمل الوضع..قربه..و ريحته..رغم انها حلوه..
قمت بسرعه و انا احط ايدي على ثميه: ريحتك...ريحتك...ماروم اتحملها..
أحمد و بإستغراب: ريحتيه؟؟!!! لطيفه...لطيفه...
لطيفه وبهدوء مقهور: خير؟!!
أحمد: انتي حامل.؟.؟!!!!!
لطيفه: أشوه؟؟!!! أنا أنا حامل؟؟!! شوه هاي حامل بعد؟؟!!
أحمد: حامل يعني حامل شوه يعني بعد..من متا عيل ريحتيه ما تقهرينها؟؟!! هاه؟؟!!
لطيفه: و الله انا كيفي..
بعد هدوء..و صمت..
أحمد: لطيفه..تولهت عليج..و ادري انج تولهتي عليه..شلي اغراضج اللي تبينهن و يالله قومي انسير البيت
لطيفه: أحمد..كل شي انتها..ما بينا شي..و اعتقد انه كل شي واضح..انا ماباك...
أحمد و بعصبيه: شوه كل شي انتها؟؟؟؟ شوه؟؟شوه؟؟ فهميني...خبريني...شوه هيه الدنيا فوضا...اتعلقبج..ولا اصبر بلاج..و عقب تخليني جيه...شوه هي الدنيا فوضا..؟؟؟!!!
لطيفه: لااااااه؟؟!!! و اللي سويته..؟؟
أحمد: خبرينيه شوه سويت؟؟!! غلطت في حقج؟؟ضربتج؟؟!! سبيتج؟؟!! كيف كيف تخليني و انتي تسوين عيونيه؟؟!!
لطيفه: مب عليه هالكلام يا أحمد..انته تدري اكثر عني اني كشفت كل شي و دريت عن كل شي..و انته المفروض من نفسك..ما ترضا على بنت خالك..ولا تسوي سواياك؟؟
++ قام احمد..و الشرار بيظهر من عيونه..و مسكني من ايديني ويلسني على الكرسي عداله: لطيفه سمعيني..لا تعقين اتهامات جيه فالهوا..كل شي له حد..شوه سويت فهميني؟؟!!
ماقدرت اتكلمت..بغيت اصارحه..مارمت..خانقتني العبره..
أحمد: لطيفه...حطي عينج بعيني...و مسك احمد ويههي و خلاني اجابله..تتوقعين هالقلب ( و هو ايأشر على صدره) يروم ايخونج...ردي عليه؟؟!! لطيفه اباج اتقوليلي كل شي و من عقبها بنتفاهم و ما بيصير الا اللي يرضيج؟؟!! اول شي...شوه اللي خلاج تزعلين؟
لطيفه...عديت عليه رقم..: اتعرفه هالرقم؟؟!!..يلس احمد ايطالعني..و مارد عليه..
لطيفه: اتعرفه يا احمد ولا لا .؟
احمد: هيه...لطيفه و باندفاع: قولي رقم منوه؟؟!! قولي؟؟ قولي؟؟ مب رقمها الخامه؟؟!! مب رقمها اللي خليتنيه عشانها؟؟!! مب رقمها هاذيج اللي كنت اتعرفها من قبل..انكر هالشي..يالله انكره؟؟!!
أحمد: لا ما انكره...بس لطيفه تذكرين ليلة عيد ميلادي..يوم خيرتج قلتلج اذا تبيني انتي مالج خص في ماضيه..صح ولا لا؟؟
لطيفه: و اذا كان هالماضي...بيتسوي حاضر؟؟ و مستقبل؟؟؟ اذا كنت بعدك اتحبها و اتشوفها..و تروحلها..
++ لحظتها ما حسيت بشي..غير بالدموع تعمي عيني..و هزات تهزنيه من الخاطر...
لطيفه: مب...مب...مب صح...صح..قولي..قولي انك ما كنت عنده..عندها هاذيج الليله يوم سرت دبي؟؟ قولي انك ما بت في الجميرا بيتش؟؟!! قولي..انكر كل شي..يالله يالله..قولي؟؟!!!
سكت أحمد عشر دقايق و هو ايشوفنيه في حالتيه السودا هاذيج..في حالتيه اللي كانت من اسوأ الحالات اللي عشتهن في حياتي..ياربي ما اصعبها من لحظات..و مقساها من حقيقه..!!!
أحمد و بهدوء: عقب كل للي بينا؟؟!! كل شي بينا يا لطيفه نسيتيه في لحظت شك؟؟!! كل شي راح عشان حد قص عليج؟!!! كل شي امبينا ماله قيمه..لدرجه انج شكيتي فيه و صدقتي العالم ولا صدقتيني؟؟!!
لطيفه: قولي انك ما كنت في الفندق هاذيج الليله وياها؟؟
أحمد و بعصبيه: فالفندق هيه...وياها لا؟؟!!! تفهمين شوه يعني لا؟!!! مب انا يا لطيفه اللي يغلط هالغلطه..مب انا...بس مب منج..من اللي عطاج قلبه...و مابا اقولج ليش كنت فالفندق..شوه بتسوين يعني؟؟
لطيفه و بعد هدوء: ما بسوي شي...
قام أحمد ووقت: لطيفه..قومي ويايه؟؟!!
لطيفه: ماباك...
أحمد:شوه تبين عيل؟
لطيفه: ط...طلقني..
++ شفت الصدمه على ويهه..و الغصه في عيونه..تنهد تنهديه طويله..و مشا الين آخر الغرفه..التفت صوبي
أحمد: عقب كل شي؟؟!! ارخصتينيه..؟؟!! ما هقيتها منج يا لطيفه..لطيفه..انتي..طالق.!!!!
++ و طلع..طلع...و بس..طلقني..طلقني..و خلاني..هو اللي وعدني انه ما بيخليني...اللي وعدني انه ايحبنيه طول العمر..اللي وعدني ووعدني ووعدني..طلع..ولا قدرت الدمعه تنزل من عيني من فرقاه..من عذابه..وللأسف من حبه..حاولت استوعب الوضع..ما بغيت شي في هاذيج الحظه الا اني اعرف شوه اللي صار..شوه صار يا لطيفه؟؟!! شوه؟؟!!
ركضت صوب الدريشه..ابا اشوفه..ولو اخر مره..ما شفت السياره معناها راح..راح وخلاص..صحت صياح..الواحد اللي فقد اعز انسان في حياته..عرفت انه كل في هالدينا..بلاه ولا شي..حطيت ايدي على بطني..حتا اللي في داخليه..بلا ابوه..ما يعنيلي شي..عرفت انه كل شي غلط..عرفت انه حاول ايقولي وايد اشياء..بس عزه نفسي منعتني من اني اعطيه الفرصه..نزلت تحت من دون وعي..اركض..و الدموع مخرسه ويهي..نزلت تحت ألين ما وصلت الدري..و تأكدت انه بالفعل راح..حطيت ايديني على اليدار..و ساندت راسي..و يلست اصيح صياح مسموع..مايترك الشك انه بالفعل و كانت النهايه!! يلست اصيح و اصيح و اصيح..و يلست على الارض..خلاص تسوا الدنيا دونك؟!!
لطيفه!!!
رفعت عيني..و انا ميته..رفعت عيني..وانا غرقانه في بحر هموميه..رفعت عيني..و انا اسمع احلا صوت في حياتي..رفعت عيني..لعينه..شفته..واقف جدامي..و الدموع في عيونه..شفته..و مسكني من ايديني و اثبتلي انه واقع مب خيال..مسكني و قالي..
أحمد: بس يا لطيفه لا تصيحين..ما شي يسوا في هالدنيا انج تصيحين عليه..
لطيفه: لا لا لا ..شي..شي..يسوا..و يسوا عيونيه و روحيه...مابا الدنيا بلاك يا أحمد..مابا مابا مابا اعيش بدونك..
أحمد: و انا ماباا عيش الدنيا بلاك..تبيني يا لطيفه؟..من دون لا افكر هزيت راسي..
أحمد: لا لا لا ...أبا اسمعها منج..
لطيفه..و ضحك على صياح: هيه هيه...أباك و أحبك...و أحبك..تفهم ولا ولا ؟؟!!
أحمد: افهم افهم...يالله قومي..غسلي ويهج..و بييب السياره..
رحت و غسلت ويهي و لقيته موقف سيارته يترياني..ركبت معاه ولا ادري وين..ودني وين ما تبا لو اخر العالم و انا معاك..مشا احمد بالسياره ولا حد فينا تكلم..كل واحد يسلم نصخ الثاني بس..وقف احمد على طرف الشارع في مكان ورا حديقه الطويه وين ماشي بيوت..ألتفت صوبي..
أحمد: لطيفه..انا قلتلج بسير دبي..عشان السعودي للي يايب امه ايعالجها..هاذيج الليله
لطيفه: أحمد و الله مصدقتنك ولا ...
رفعلي احمد إيده: لطيفه خليني اكمل رمستيه...بت هاذيج الليله عند خليفه عشان انسير ناخذله سياره بالباجر..بس هاذاك اليوم سكرت الكهربه في المجمع مال الشقق كامل..مارمت اتحمل الحر سرت و حجزتلي فالفندق..خليفه بات فالشقه عادي عنده بس الصبح ياني..و اخوج موجوده بعده حي سأليه..و اذا على الاتصال اللي ياج..فتأكدي انه هالبنت مابيني و بينها شي من خذتج..و ربي الشاهد على هالرمسه..كيف عرفت اني فالفندق؟؟!! هالشي ما يعنيني..ولا اريد اعرفه..بس ما بغيتج اتشكين بيه من اتفهه وحده سخيفه حبت تتبلا عليج و عليه؟!!! يا لطيفه...أنا..أحبج...و أحبج..مب مره ألف مره..و زود...و اللي يحب ما يخون..كيف اذا انتي من لحميه و دمي؟؟!!
لطيفه: ادري انه الاعتذار الحين ما ينفع...و يا احمد الغيره عمتني..وانا الشكوك بتاكلني..يا أحمد يوم انا صغيره سمعتك بذنيه انك ما تباني عشان امايه مب عربيه ولا من هل البلاد..عشت في حيره..و قهر اني باخذ اللي احبه و يحقرنيه عشان اصليه؟؟!! لا تلومنيه يا حمد..انا كنت عايشه في جحيم و ما حد غير ربي يعلم بالحرقه اللي كنت احسبها؟؟!!
أحمد: لطيفه..انا قلت ماباج..اعترف بهالشي..بس يومها ما قد حسيت بصوبج شي..يا لطيفه يوم طحتي علينا ذاك اليوم عند العيادع حسيت بقلبيه وقف!!! و عرفت انه حياه من دونج ماباه..الانسان يكبر..و يعقل..و عواطفه تستقر..مب معقوله بحب وحد مراهقه تربع ورايه من مكان لين مكان..لطيفه بحبج ليه كنت احس انج ضعيفه..و ما حسيت بشي صوبج..بس من كبرت..و خذت مده ما شفتج فيها..و عقب تميتي تكابرين..و تظهر عزة نفسج ليه..حسيتبج غير..انجذبتلج..عيبتيني..وعقب مادريت بعمريه ولا انا امووت فيج..لا و قهرتيني زياده يوم سمعتج فالعمره انج اتحبين غيري..و عقبها سمعت قبل العرس بيوم بذنيه انج تبغضيني..أي حب هاذا اللي بيعيش في مثل هالظروف؟؟!!!
لطيفه: يااااااااااااااااااالله..يوم العمره نطري شي ثاني..ماله خص لا بيه ولا بك..شي ثاني..أسخف مني اني اطريه لك..و قبل العرس بيوم استوا سوء تفاهم و طرالي سيف هاذيج اللي اسمها هند جدامي ما رمت امسك عمريه...احمد تدري اني احبك؟
أحمد: لا..
لطيفه: ياللوتي تدري؟؟
أحمد: ابا اسمعها منج مره ثانيه...
لطيفه: و اذا قلتلك اني احبك..و اللي في بطني ايحبك..
++ في هاللحظه فج احمد عيونه و التفتت صوبي..و يلس ايطالعني..هزيت له راسي..و ضحكت..وخا عليه و همس لي...بس بصراحه..ماروم اقولكم شوه قالي!!!!!

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

 
 

 

عرض البوم صور بريق الماس   رد مع اقتباس
قديم 11-07-07, 10:27 PM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 14122
المشاركات: 1,463
الجنس أنثى
معدل التقييم: بريق الماس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بريق الماس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بريق الماس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


"""نهاية النهايه"""


++ يالس على الكرسي..تهزينه الريح يمين و شمال..يالس..و نيران في يووفي تاكلني..بروحي..انا بروحي في هالدنيا..ما توقعت في يوم من الايام ريوله اللي امشي عليهن..بيودني في درب الهلاك..فقدتهن..و فقدت معاهن فرحتيه..حبيه..و شوقيه..حادث واحد..لحظه وحده..و غمضت عين..فقدت فيها كل شي..كل شي..لحظه تهور..خلت الدمعه على ويه امايه..و خواتيه..و اقرب الناس ليه..ضبابه..حبيتها..و ربي يعلم..اني مب الا حبيتها..في شي يصعب الانسان انه يوصفه..الحياه قاسيه..و كل شي مكتوب مكتوب فاللوح..آآآآآآآآآآآآآه...يالحياه...آآآآآآآآآآآآآآه ...يالس..و الوحده تلعبي..و العجز يقهرني..و الخساره تاكلني..يالس و اتريا خبر..خبر ايفرح..ما حد تم يملا عليه هالدينا الصغيره..الفانيه..اللي و في لحظات خايسه تمنيت اني اخليها ولا اني اعيش كل هالفراغ..أخويه سعيد..عرس..خذ مريم بنت عميه مبارك..و محد رام هالمره ايفج حلجه..خذله بيت عدال بيت عمير في بوظبي..و الحين هم في شهر العسل في النمسا و شالين العيال وياهم رغبه مريم..صح مريم ما تييب عيال..بس ربي كتب لحبهم ينجمع ولو عقب تكدير..شمسه..تحولت بوظبي..عند ريلها..و روح السيافي..اللي كان مالي البيت بضحكته..بفرحته..و شلت البنات الي كنت احس بالفرح يوم اشوفهن..احس بالفرح يوم هن يخطن خطواتهن الاولي و ايعرفن نعمة ربهن اللي ما عرفت قيمتها الا بعد فقدها..عويش اختيه تتزهب..قالولها العرس اول تسعه..اول مره احس بعايشه اختيه فرحانه..عقب الفتره الاخيره اللي مرت عليها..اما فاطمه..و يا حليلج فاطمه..تحس بغصه يو م اتذكرها..فاطمه و مثل ما قالتها يوم من الايام..انها بتسير بعيد بعيد..و بالفعل سارت ويا ريلها علي الجزائر تعبانه وايد من القطيعه خاصه انها اجتماعيه بس شكلها مستانسه..و تمت البيوت خليه..فاضيه..تصفر فيها الريح..الكل فل منها..و خلوني انا اهنيه اشكي لوعتيه..بروحي على الكرسي..الا جان عباس بيخطف شوي و بيشوف جاني محتاج شي..لطيفه..و اه يا لطيفه..يا فرحت و فنر البيت..لطيفه..فالمستشفا الحين..و نتريا بفارغ الصبر..الولاده..هاي لطوف بتييب ولد..شكلها ام اولاد..و ان شالله تييب ولد يملا علينا البيت..خاصه انه بيت عمتيه خلا بعد..و ما بقا حد غير ذكرى شوقي..آآه من هاذيج الذكرى..ضبابه..اللي كانت روحيه..كانت..هاذي المصيبه اللي مب قادر اتقبلها الين الحين..ضبابه خطبها شبيب ربيع احمد..و رفضه..خطبوها ثنينه عقبه..و رفضتهم..قام ابويه و حلف على خليفه انه ياخذها..رفض خليفه..و شل الدنيا فوق تحت..بس لا حياة لمن تنادي..و تمسك بأمل وحيد..و قالهم اذا هيه وافقت مش مشكله انا بوافق..خاصه انه بويه حلف انه لا يعرفه ولا يكون ولده اذا ما خذ ضبابه..وافقت ضبابه..وافقت..وافقت..و بس مااريد ازيد في هالموضوع لانها الحين حرمت اخويه..و مالي حايه فيها...اللي مهون الوضع شوي انه خليفه سار ايكمل ماجستير في استراليا و شلها وياه..سنتين..يمكن يبرا جرحي فيهن..يمكن..يالس و الوحده تحاصرني من كل مكان..ما توقعت انه السياره في يوم من الايام بتسلبني فرحتيه..مشتيه..و حبيه!!!!

وضحه و هيه يايه تركض من داخل و بصريخ
: سلطااااااااااااااااااان...سلطاااااااااااااااااان.. ..بشااااره..بشااااره..بلطوووووف....لطوووووووووف
سلطان: ربت؟؟!!!
وضحا: هي هيه هيه ......يا بت وللللللللللللللللد......يابت ولد...يا بت ولد!!!!!

النهايه

 
 

 

عرض البوم صور بريق الماس   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة عذبة السجايا, ما ينجبر قلب على قلب كاملة, ليلاس, السجايا, القسم العام للقصص و الروايات, يندثر, على قلب, عذبة, قلب, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:57 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية