لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-07, 11:38 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الخــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــامس



حسافه تصغر بعيني وكنت بعينـي الغالـي
حسافه ينتهي حبك من افكاري ومـن بالـي


ميرة يالسة في غرفتها تذاكر
وفجأة أنفتح الباب
ودخل سلطان تم يتحاوط في الغرفة بعدين طلع
ميرة أستغرفت
رد فتح الباب بالقو وقفله وميرة ميتة زيغة ميرة وايد تخاف من سلطان
سلطان :ميروو في وحدة تتصل بج تسألج عني
ميرة : ها .ه ه هي هي
سلطان : شو قالتلج :
ميرة : ما شي تسولف
سلطان: من متى تتصل
ميرة : من يومين (وهي تتصل من أربع ، خمس أيام )
سلطان : خبرتي حد
ميرة : لا
سلطان : ابتسم شاطرة تعرفين ياميرو اذا خبرتي أمي شو بسويبج
ميرة بسرعة : لا لا تخاف ما بخبر حد أحسن
سلطان:هي تدرين اخوج بيعرس وحرام تخربين عليه
ميرة:طبعا
وفتح الباب وطله
ميرة:تنهدت : اوووووف
رد انفتح الباب وميرة بحلقت عينها وبلعت ريجها :اذا اتصلت مرة ثانية لا تردين فاهمة
ميرة : ها
سلطان وهو يصرخ : فاهمة ولا لا
ميرة : فاهمة فاهمة
سلطان :صكر الباب
ميرة : اوووووووووووووووووووووووووف
.................................................. .......................................
مطر طلع من البيت مسرع ما يعرف وين يروح وقف السيارة وبند عينه :آه فتح عينه وصد شاف بيت ربيعة منصور فتح باب السيارة ونزل راح الميلس واتصل في منصور:
منصور: هلا والله بحبيب القلب
مطر : أهلين وينك
منصور : بلاك مطوور
مطر : ماشي وين أنت
منصور: في الطريج رايح البيت تامرني بشي
مطر : تعال أترياك في ميلسكم
منصور : دقايق وانا عندك
حس بحرقة في حلجة يحس أنه عطشان راح المطبخ يشرب ماي ماحس الا وحدة تقتحم المطبخ : خلوووووووووووووف حظرتك هني وانا أدورك في البيت كله
مطر شرق بالماي وكان معطي شمة ظهره فما عرفته
شما : يالرقيق .عاد مول ما تستحمل ........ وين لا بتوبي وين حا طنه......... عندك لابتوب لازم اتشل مالي
مطرابتسم L بلاها هالخبلة )
شما : خلووووووووووف بلاك أرمس .....شمة بدت تخاف: خليفة بلاك
جربت منه
مطر في خاطرة لااااااااء لا تجربين





يااااااه..كل هذا الموت فيك وانت حي؟
ليه ساكت؟ياخي قل لي اي شي
قبل تتقفل في صوتك كل ابواب الكلام
وينفتح جرح في قلبك يستفزك للسلام
السلام اللي يودي ومايجيب
غير نفس كل مااشرق همها..عيا يغيب



شمة وقفت جدامه : فتحت عينها)( لا مطر مستحيل بس شفيك ليش شكلك زعلان ومهموم ما حيدك جي أحس أنه فيك شي.......... ما يخصني أنا خلاص مطر انتهى من حياتي أنا المفروووض ما افكر فيه خاصة عقب الي سواه فيني )
ماحست بالوقت الي مر وهي تستعيد ذكرياتها مع حبيبها بس فجأة حست على عمرها أنها بعدها واقفة جدامه
مطر حب يقطع جو التوتر
مطر : أحم......... .شحالج شمة
شمة : (بحزن) بخير أنت شحالك
مطر : بخير
مطر كان بيطلع من المطبخ عيب علي هاي اخت ربيعي وهو طالع لمح لمعة في عيونها تهدد بنهمال الدموع
فظهر
شمة : مطر
مطر صد بدون حاسية : لبيه
شمة : والدمعة فضحتها : بعدني أحبك
مطر صكر عيونة بصعوبة وبلع ريجة وطلع من المطبخ طلع من البيت كلهَ ركب سيارتة وتم يمشي بها والدوع تارسة ويهه لين حس نفسه خلاص ما يروم وقف السيارة ودفن راسة في السكان وهلك عمره بالصياح دموعه تنزل وقلبه يتقطع المشهد هذا يذوب قلب الكافر عليه
مطر ما يعرف يصيح على أخوه ولا على نفسه ولا على شمة الي ضيعها من أيده بس هي أعترفتله أنها مستعدة تسامحة على الي سواه فيها مطر يتذكر ذاك اليوم الي قسا على قلبة في سبيل صداقته
ليتني ما عرفتج يا شمة ليتني ما شفتج اليوم............ ليتني مت قبل لا أشوفج آه بس آه
مطر : تم يتحرك بالسيارة ومب حاسس بشي بس بعدين حس على رنة المبايل الي أول ما شل التلفون أنقطعت
وشاف مكالمات لم يرد عليها :10 مكالمات
سته من منصور
وثلاثة من أمه
ووحدة من نهيان
وقبل ما يتصل بحد رن مبايله باسم منصور
مطر رد عليه
منصور: مطر وينك شفيك انت بخير وليش ما ترد على المبايل وليش ما أتريتني لين ما أي
مطر: شوي اشوي عليه ....... ما فيني شي بعدين كنت تعبان وفيني رقاد قلت اروح انام أحسلي
منصور : يعني أنت في البيت
مطر: هي كنت راقد عسب جي ما رديت عليك
منصور أطمن شوي :أنزين ليش كنت مضايج يوم ييت
مطر: ماشي مثل العادة الوالدة تعيد سالفة الزواج وانت أدرى شقى أضايج من هالسالفة
منصور :هي عندي الي عندك عالعموم ما با أعطلك على نومتك تصبح على خير
مطر:وانت من أهله
ما أدري ليش جذبت عليه الصراحة ............ بس الي أدريه أني ما أبغي منصور يعرف أني طولت في بيتهم
حتى لا يشك مجرد شك أني ممكن شفت حد من أهله وما بغيت اقوله على ناصر لان أدري بمنصور بتم يسأل مية سؤال وأنا مصدع وأبغي أرقد
حرك مطر السيارة وراح البيت كانت الساعة توها ثنتين دخل الصالة شاف أمه تترياه
مطر:أماية شو تسوين يالسة ألحين
أم مطر :أترياك شفتك تأخرت وما ترد على المبايل
مطر: الله يهديج يا أماية مب ياهل أنا
أم مطر: لو بتكبر بتم بعيني ياهل اخاف عليك
مطر ابتسم حق أمه وراح باسها على راسها :يلا أماية روحي ارقدي الحين وانا بعد بسير أرقد
أم مطر : بس بغيت أرمسك بسالفة ناصر
مطر: أماية أنا تعبان وابغي ارقد وناصر باجر برمسه أنا يلا أماية قومي الحين
أم مطر :بس لا تضايجه وأسمعه
مطر (وشو الي خربه غير دلعج يا أماية ): انشالله اماية تصبحين على خير
أم مطر :وانت من اهله

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 02-02-07, 11:38 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

أما شمة بعد ما طلع ركضت غرفتها وصكرت الباب واساندت عليه وتمت تصيح وتتذكر الي صار والي خلاها
من اسعد بنت الا اتعس بنت صح أنها تضحك وتسولف لكنها من داخل أنسانة ميتة
(ليش ليش يا مطر ليش ترجع بعد ما نسيتك ليش تفتح جروح مسكره من زمان ليش تنزف جرحي
من اول وايديد ليش تتلذذ بتعذيبي آه


يوم الأربعاء
الساعة 6:00 الصبح
بيت أم راشد

أم راشد داخلة الميلس
أم لراشد:راشد رشوووووووووووود قوم روح الكلية يلا قوم
راشد : ها أماية شو شو تبين
أم راشد :قوم يلا قوم
راشد :أنزين أنزين وانجلب الصوب الثاني
ام راشد :رشووود وصمخ قوم أقولك
راشد : اوووووووووووووف أنزييييييييييييييييييييين قمت ها
راشد :نهيان نهيان قوووووووووووووووم يلااااااااااااااااااااااااااااااا
أم راشد : مسود الويه حد يوعي حد جي
راشد: لا عيل أنت توعيني بصريخ عادي
أم راشد :احين أنا أوعيك بصريخ متى هالكلام
نهيان قام وهو يبتسم :صباح الخير اماية
أم راشد :صباح النور والسرور هالولد مب أنت
نهيان :هههههههههههههههه
راشد :انزين ماعلي المهم جسووووم ودوه داخل ينام لا تخلونه هني
أم راشد :الحين أنتوووووووا قوموا ويصير خير بعدين
راشد ونهيان قاموا وتغسلوا ونهيان لبس من عند راشد وظهوا مع بعض راحوا الكلية
.................................................. .................................................. ....................
اما في بيت مطر

مطر كان راقد وامه توعيه وهو لا حياة لم تنادي
:أم مطر :اوووووووووووووووووووووف أنا تعبت منك الصراحة
ام مطر يابت غرشةالماي الي تعود مطر انه يوعيه وجبته على ويه
مطر:أماااااااااااااااااااااااااااااااااية
أم مطر :يلا قوم
وظهرت
مطر :اووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووف
وراح تلبس ونزل تحت
شاف ناصر يستعد عسب يروح المدرسة
ناصر: صباح الخير
مطر ما رد عليه وشل سويجه وراح الدوام
ناصر :نزل راسه
.................................................. .................................................. .......
كان راقد وحليله ومتهني فجأة أنفتح الباب بالقو وهو ما تحرك
من مكانه لانه خلاص تعود على هالوضع
مريم يت ويلست على ظهره
:عمي عمي قووووووووووووووووووووووووووووووووووووم
سالم :اوووووووف أنا ما أدري متى بفتك منج الناس يتصبحون على ويه حلو وانا أتصبح على كشتج
مريم :عمييييييييييييييييي بزعل ترى
سالم :قام وأنا أروووووووووووووووووم أن الريم شيخة الحريم تزعل علي
مريم :ههههههههههههههههههه عمي ابغي اسير الألعاب ابوي ما يبغي يوديني
سالم :ليش ما يبغي يوديج
مريم :مااااااااااااااااااااا ادري يقول أنه مشغول وامي تعبانة ما تروم تروح
سالم : صدقه أمج ما تروم وانت الله يهديج بس ما علي اليوم العصر انا بوديج
مريم :اليوم لااااااااااااااااا بنسير بيت يدوه
سالم : هييييييييييييييي اليوم بترووووووووووحون عند العيوز
مريم :منو العيووووووووووووووز
سالم :خالتج منو بعد في غيرها عيوز
مريم :ههههههههههه بفتن عليك
سالم :ههههههههه ما بقى الا عنووووووووووودوووووه تزيغني قومي أنتي روحي الحين وراج مدرسة وانا العصر
بوديج وبعدين بردج عند يدوه
مريم :أوووووووووووووووووووكي
.................................................. .................................................. ...........

روضة دخلت الغرفة بعد ما روح أحمد
سعيد:روضة بتروحين اليوم ولا باجر
روضة :لا اليوم
سعيد : أنزين عيل لا تنسين تجهزين أغراضج وأغراص العيا ل وهي ولا تنسيني
روضة : انشالله (متى نسيتك عسب انساك الحين أنت بس الي ناسيني)
.................................................. .................................................. ...........
معقول ما حسيت
مثلي ولا عانيت معقول
ما فكرت لجلك أنا شسويت
أرخصت لك دمعي أضويت لك شمعي
وإنت ولا حسيت
نسيت أصحابي وأبعدت عن أحبابي
حزني عليك أكبر من همي وعتابي
خليتني بدربك حاير مع حبك
حلفتك بربك ما إشتقت لي وحنيت؟؟

الساعة 10:00 صباحاَ
في دوام هزاع وسلطان
سلطان : وهي لين الحين ما اتصلت
هزاع:لاء
سلطان :أنت بعد عندج لين يوم الجمعة جان قلت لين يوم الاربعاء
هزاع :انت متفيج شكلك
سلطان :هههههههههههه اشوفك ما تشوف شكلت ترى
هزاع : ما أظن في شي يضحك
سلطان :انشالله وكتم ضحكته وتم يطالعة
هزاع : هزرك ليش ما أتصلت
سلطان : ما أدري الصراحة علمي علمك
هزاع : اخاف أنها خلاص ما تبغيني
سلطان :أصلاَ لو تحبك صدق كانت قالت من أول ما قلتلها
هزاع :اووووووووووووووووووف ما أبغي افكر في الموضوع راشد داوم
سلطان:لاء أنا ساير عنده وبي
هزاع :أحسن بعد
.................................................. .................................................. ..............
منصور : بلاك أنت اليوم
مطر : ماشي ما فيني شي
منصور :انزين ليش ويهك مصفر
مطر: مب راقد عدل مريض
منصور: قوم بنظهر دافن روحك في هالمكتب
مطر: ما أروم اظهر شغل على راسي
منصور:أوووووووووووووف
منصور : منو هاي
مطر:أي وحدة
منصور:الي لابسة تنورة قصيرة
مطر: وحدة مقدمة عندنا
منصور: وافقتوا عليها
مطر:لاء
منصور: أحسن يا ريال هاي مب ياية تشتغل
مطر: منصور اذا فكرت فيوم وخطبت وحدة أهلها بيقبلون فيني
منصور:ليش ناوي تخطب
مطر:أسالك في شي بيخليهم يرفضون
منصور:لاء طبعاَ مية وحدة تتمناك وما في شي يعيبك
مطر:في خاطره بس الي أتمناها ما أروم اوصلها آآآآآآآآآآآه)
منصور: مطر بلاك فيك شي
مطر:لاء سؤال مر على بالي قلت اسئله
منصور أطالعة باستغراب بس بعدين صك السالفة
.................................................. ..................................................
هيام :علي أبغي اشوفك احسن عمري متضايجة
علي :من شو متضايجة ياعمري
هيام :البنات كله يعيبون عليه في الجامعة أنا ماألروم اتحمل اكثر من جي الصراحة
علي :شو الي يخليهم يعيبون عليج
هيا:أمي أمي تدري اني ما أدانيها أوووووووووووووووووف لو تموت تفكني
علي (يوم تقول عن أمها جي شو من خير فيها بعد): أنزين حبيبتي أهدي أنتي وانا اليوم بشوفج
علي:انزين مع السلامة
علي :مع السلامة
عيي:أووووووووووووووووووووف أذتني بنت المصرية هاي
خليفة :حرام عليك
علي :سير لاه حرام عليك اوناه ياخي هاي صايعة بشكل
خليفة: بلاها هي الحين
علي :تقول ان البنات يعبون عليها عسب أمها
خليفة :هي شو يخصها ليش هي تختار امها
علي :اقول يالحنون أنتا أنا واحد يوعان قوم ناكل شي احسن من هالسوالف الفاضية
خليفة :الله يهديك يارب

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 02-02-07, 11:49 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ميرة :أتصدقين ودوم بعد ما رمسني مول ما اتصلت معنا تتصل كل يوم الصبح
وديمة : يمكن رمسها
ميرة :بس كيف عرف أنها تتصل فيه هي قالت أنها ما ترمسه
وديمة :يمكن شاف رقمها من الكاشف
ميرة :يمكن ما شفتي شكله ودوم يوم دخل بغيت اموت
وديمة :أدريبج خوافة
ميرة:هههههههههههههههههه بس صدق اقولج قمت أتنافض يوم ظهر شكيت انه عرف عن علي
وديمة :جان زين لو عرف عسب يأدبج مسودة الويه
ميرة :هههههههههههه حرام عليج هو الي اتصل مرة وحدة بس كان يبا يطمن
وديمة: أدافعين عنه ها
ميرة :فديته تدرين أحبه
وديمة : لاء ما ادري .
ميرة :ودووووووووووووم عاد
وديمة :انزين ذاكرتي الفيزياء كلها
ميرة :هي ليش
وديمة :أيبي الكتاب بسالج شي
ميرة :أنزييييييييييييييييييييييييييييييييييييين لحظة
وكملوا سوالف عن الدراسة بعدين
.................................................. .................................................. ...................

الساعة 2:00 الظهر
بيت الريم


الريم كانت توها داخلة البيت رادة من الجامعة
اليدة :جان ما يتي مسودة الويه انحنا مب بنسير اليوم ولا سويتي عمرج ما تدرين
الريم :تو الناس جي بنسير الحين
اليدة : هي الحين
الريم : الحيييييييييييييييييييييييييين ماماتي انا برقد ويوم بقوم بنسير
اليدة :لا والله
الريم :ماماتي انا رايحة أنام واذا مستعيلة روحي أنتي
اليدة : قصورج بعد اتمين هني يلا روحي يبي اغراضج
الريم :أوووووووووووووووووووووف أنزين أنا بتغدى ويوم بخلص بتسبح وبتلبس وبنسير
اليدة :يلا أترياج أنا
.................................................. .................................................. ..............

بيت بو هزاع
الساعة :2:00



ميثة :هزاع أماية تقولك غدا
هزاع :ما أبغي قوليلها
ميثة : كيفك

هزاع :أوووووووووووووووووف هاي متى بتتصل انا بديت أوسوس الصراحة فاللحظة رن تلفونة
وجان يفز من مكانه راح يشوف منو
ويوم شاف أن سلطان اتحطم
هزاع:ألو
سلطان :مرحب
هزاع:اووووووووووف شو تبا ياخي متصل الحييييييييييييييييييييييين
سلطان :زين مني متصل اسال عنك وأقولك خبر عن حبيبة القلب بس ما علي مع السلامة
هزاع :سلطان شو مع السلامة ارمس شو ارمس
سلطان :ترى انا ما استحي حد يتصل في حد الحين
هزاع:أووووووووووووووووف سلطون ارمس لاايلك لين البيت الحين
سلطان : راشد رايح مع أهله العمرة
هزاع : شو متى وكيف وليش ما قلتلي
سلطان :متى امس وكيف بالطيارة وليش ما قالتلك اسالها بس على ما أظن خلاص البنية تابت هههههههههه
هزاع :وقت مسخرتك الحين
سلطان :انت ترى متخبل اخطبها وفكنا ياخي
هزاع :خلا تي واشوف ردها الاول عيل ما تدري متى بيون
سلطان :ما ادري انا يوم سألت عن راشد في الدوام قالولي محد بعدين وانا طالع محمد قالي
هزاع تنهد:هيييييييييييييييييييييييييييييييي انت شخبارك
سلطان :بخير
هزاع : حددوا متى العرس
سلطان :في الصيف
هزاع :زين زين وقلت حق البنية أن يمكن ينقلونك دبي
سلطان :لااااااااااااااااااء بخليها تحت الأمر الواقع ههههههههههههه
هزاع :شوووووووووووو
سلطان :أنا مب متأكد من النقل أصلاَ سيف قالي مجرد كلام لين الحين
هزاع: يلا الله يوفقك
سلطان :هي انشالله عالعموم أخليك الحين أنا
هزاع :أنزين يلا فمان الله
سلطان :فمان الله
.................................................. .................................................. ............................
على الغدا الكل ياكل ويطالعه بس هو هادي ولا معبر حد منهم
مطر كان حاسس بعيونهم عليه بس هو كان بارد لدرجة محد يتصورها
وناصر ما كان يا كل
أم مطر : ناصر ليش ما تاكل
ناصر :أكل أماية أكل
ناصر : مطر بغيتك عقب الغدا بكلمة راس
نهيان رفع راسه وشاف ناصر بمعنى أنت صدق مينون
مطر : شوف أول مواعيدك يمكن مواعد الربع ولاشي وراكم سهرة
نهيان:هههههههههوبعدين حس الكل يخزه جان ينزل راسه ويكتم ضحكته
ناصر نزل راسه :مطر أنا آسف ووعدك ما أسوي هالشي مرة ثانية
مطر :آسف هاي ما تفيدني
ناصر :قولي شو ممكن اسوي عسب تسامحي
مطر :تنهد :وقام من كرسيه وظهر فوق غرفته وناصر عيونه أنملت دموع وطالع نهيان (نهيان على الرغم من كل شي بس وايد طيب ما أستحمل منظر أخوه)
نهيان :يوم بقوم العصر روح رمسه واذا ما طاع خله كم يوم لين يهدى
ناصر :بس أنا خلاص تبت والله تبت ليش ما يسامحني
نهيان :تنهد :بيسامحك انشالله بس أنت أهدى الحين وكمل أكلك
ناصر :بسني أنا بروح أشوفه
وقام راح دق الباب على أخوه
مطر كان يالس على الكمبيوتر يخلص شغله يوم رفع راسه أنصدم بناصر
ناصر :ممكن أرمسك
مطر:مشغول انا الحين شو تبغي
ناصر: بس ابغي ارمس فموضوع مهم
مطر:نزل راسه وتم ساكت وبعدين رفع راسه وتم يطالع ناصر قام من مكان وشل سويجة وبوكه ولبس كابه
مطر :يلا تعال
ناصر :وين
مطر: مب تبا ترمس ما أظن هني مكان مناسب وانا ما ابغي الوالدة تتعب علينا عسبك قوم بنظهر بنرمس برع البيت
ناصر: انزين بلبس كندورتي وبي
مطر :يلا اترياك في السيارة
.................................................. .................................................. .....................
في سيارة سعيد

سعيد :بتروحين اليوم بيتكم
روضة :ليش ما بنسير بيت عمتي
سعيد :بلا بس المغرب يعني
روضة : خلاص بقول حق سالم يوديني المغرب
سعيد :وليش سالم أنا موجود
روضة :بس جي تعب عليك
سعيد:لاء عادي
ورن مبايله
سعيد شاف الرقم وطنش لأن روضة هني وعياله بعد
أحمد :بابا تلفونك
سعيد :أنزين بابا
سعيد :ألو
سارة : هلا حبيبي ليش ما ترد
سعيد :لاء ما سمعته
سارة :وين انت اسمع حشرة
سعيد :رايح العين
سارة :أوووووووووووووووووووف يعني ما بشوفك
سعيد :لاء
سارة :وينها عيل أم العيااااااااااااااااااااااال
سعيد : أففففففففففففففففففففففففففففففففف برمسكم عقب انا لاني مب فاضي الصراحة
وصكر التلفون بدون ما يسلم حتى
وصد على روضة تطالعه والف سؤال في عيونها طنشها وطالع جدام وكانه مب مسوي شي




مطر :ابغي ارمس أبغي ارمس ما أشوفك ترمس عيل
ناصر : مطر أنت مسامحني
مطر :لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااء
ناصر : نزل راسه ما يعرف شو يقول صح انه كان يبغي يرمسه بس ما توقع أن كل الشجاعة الي فيه راحت
مطر : أووووووووووف أنزين من متى وانت تدوخ
ناصر : من شهرين
مطر :ارفع راسك مب المدرس الي في مدرستكم أنا.............. انا أبغيك ترفع راسك وترمس شرات الرياييل قولي انك غلطت وانك ما راح تعيدها قولي ليش سويت جي قووووووووووووووووووول
ناصر بكل شجاعة رفع راسه والدموع مالية عيونه : تدري ليش سويت جي تباني اقولك ليش أنا بقولك أنا كنت أنسان فاضي ما في حد يهتم فيه صح اماية مب مقصرة لكن لو شو هي حرمة ما راح تفهمني و أنت مشغول يا أما يا ربعك او في الشغل ونهيان طول الوقت مع راشد جنه راشد أخوه مب أنا شو تباني أسوي برايك شفت كل شي متوفر ابغي فلوس امي تعطيني بدون حتى ما تسأل اظهر وأرجع وقت ما أبى هي لا تستغرب أنت تظن أني أستأذنك قبل كل ظهرة فانت غلطان لأنك ما تعرف شي وتدري منو خلاني أسوي جي أماية هي أماية اماية كل ما أبغي اظهر والوقت متأخر تقولي روح بس أرجع قبل مايي مطر واذا أنت ييت تتصل بيه تقولي أرجع مطر رجع هي الي كانت تحرضني على الطلعة لاني ادري لو قتلك ما بترضى أظهر قبل ما تعرف مع منو امشي و لو عرفت ما بتخليني اظهر
مطر :تدري أني ما بخليك معنى هذا أنك تدري أن الي تسويه غلط بس مستمر فيه ورديت كل الموضوع على أمك .........أمك الي كانت تبى سعاتك ما كانت تدري أنك بتسوي جي
ناصر :بس أنا ندمان والله ندمان بس سامحني صدقني اول وآخر مرة
مطر :ندمان ندمان على شو على الي سويته ولا على الي كنت تسويه
ناصر ودموعه على خده :لو ابوي كان عايش وكان هو هني بدالك كان سامحني لأن ما أظن في أبو يزعل على عياله
الكلام هذا كان مثل الالم الي يعيد الجروح والأوجاع
مطر ودموعه على خده مب قادر يسيطر على عمره خلاص من كل صوب هالايام تجرحه وتعذبه ليش أنا بالذات ليييييييييييييييييييييييش ليش كل الي احبهم بعاد عني أبويه وشمه والحين ناصر الي اعتبرته ولدي يشكك بحبي له يشكك في ابووتي له يظن اني مب مسامحنه والله انا مسامحنه لكن بغيته يتعلم شوي لكن بعد هالرمسة ما أظن اني انفع استوي أبو لاني ابو فاشل الحمدالله يوم هديت شمة ............شمة انسانة طيبة وقلبها صافي ما تستاهلني انا والظاهر أني نسيت أنهم بيرفضوني حتى ولو خطبتها لاني...................
ما وعى الا بناصر ماسك ايده ويبوسها
ناصر:مطر ابوس ايديك ابوس ايديك سامحني ما كان قصدي الي قلته والله ما كان قصدي
مطر:وهو يسحب ايده ويحطها على جتفه :ليش أسامحك كل الي قلته صح المفروض أنت تسامحني مب أنا
ناصر :لاااااااااااااااااااااااااااء انت سامحني أنت ابوي وأخوي العود
مطر :ناصر انا ما أبغي أرمس فهالسالفة المهم الحين بنبدا صفحة يديدة انا ما بكون أبوك بس بكون ربيعك بس بشرط تقولي كل شي أي شي فاهم
ناصر وهو يبتسم :انشالله انشالله
مطر: والدخان هذا تودره
ناصر : ولا بي صوبه بعد لا تحاتي
مطر :لااااااااا مب بس جي دراستك أباك تنتبهلها ولا تنسى ان الامتحانات على الابواب
ناصر :انشالله بس انت
مطر ابتسم :انا برد مثل اول واحسن بعد بس ها اذا
ناصر :لا توصي
مطر :ابتسم وكمل طريجة راد البيت

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 02-02-07, 11:49 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الساعة 4:00 العصر
الشارجة
الريم كانت مخلصة من زمان بس يالسة في غرفتها على النت تتصفح المواقع كانت تبا تمرر الوقت
عسب ما تسير مع يدتها من وقت وهي مب عارفة من متى هالمحبة الي نزلت عليهم يعني لازم يعزموني أووووووووووووف
طالعت الساعة الساعة توها اربع نزلت تحت لقت يدتها راقدة
الريم :يت منها أحسن
وشوي ولا اليدة فتحت عينها ريمووووووووووووو مسودة الوية تو الناس جان ما نزلتي
الريم :ها ماماتي تو الناس
اليدة :وايد تو الناس أووووووووووف يلا قومي تاخرنا على الناس
الريم في خاطرها( وايد تاخرنا )
ركبوا السيارة ومشوا فيها شوي ولا اليدة راقدة
الريم :أوووووووووووووووف ماماتي رقدت أنا شو اسوي
الريم : ماماتي
اليدة :ها
الريم :بكونون كلهم هناك
اليدة : والله ما أدري بس ما أظن بس لا تخافين باجر بتشوفينهم كلهم
الريم : بيت منو بنروح
اليدة :بيت بو منصور
الريم :شمعنى
اليدة :بس جي أنا أبغي أروح
الريم :أنزبن كم بنت عندهم
اليدة :عندهم شمة بس مرت سعيد بتي بعد يعني وايد متستانسين
الريم (هي وايد الصراحة ) هاي الي حامل
اليدة :هي وبعد عندهم خليفة و منصور
الريم :همممممممممممم
سكتت الريم واليدة ردت تنام
الريم :أووووووووووووووووووف خلا أشوف سيفو وين واصل
أتصلت به بس محد يرد

.................................................. .................................................. .............
سعيد وحرمته توهم واصلين البيت
سعيد شال فيصل لأنه رقد و أحمد يمشي روحه مع انه مدوخ
سعيد دخل البيت ما حصل حد في البيت راح علطول فوق غرفته
دخل لقاهم مشغلين المكيف ومدخنين الغرفة ودخلت روضة بعده عقت عباتها وشوي الا داخلة شمة
شمة :السلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااام عليكم
سعيد ابتسم :وعليكم السلام
شمة :راحت عنده ووايهته
:علووووووووووووومك
سعيد: بخير
شمة :تصدق وايد مشتاقتلك
سعيد :هي عسب جي يالسين تتريوني
شمة: هههههههههههههههههههههههه روااااااااااااااااااضي يا قلبي ما شفتج
سعيد :رفع حياته ها من وين نازل عليج الحب
شمة :أصلاَ أحنا من زمان ربع بس انت الي خربت علينا
سعيد :وأنا شلي انشالله خربت عليكم أونه ههههههههههه
شمة :ههههههههه أنزين أخليكم الحين أنا بروح ارقد ما رقدت اليوم أترياكم تون مع السلامة
روضة وسعيد :مع السلامة
سعيد:هههههههههههه خبلة هالبنت
روضة :حرام عليك وقامت من مكانها
سعيد : تعالي وين رايحة
روضة :برتب الثياب
سعيد :تعالي شو ترتبين انتي تعبانة والدكتورة قالت لازم ترتاحين
هني رن تلفونه
روضة تنهدت لأنها يمكن المرة العشرين الي ترن بس هو ما يرد هي تعرف انها سارة وانه ما يبغي يرد عليها بس ليش
لكن سعيد ما كان يبغي يرد لانه كان يدري انها سارة واكيد زعلانه لأنه صكر في ويها وأكيد راح تتكلم عن روضة وهالشي الي فعلاَ يعصبه مهما كان روضة مرته وما يرضى عليها
روضة :أووووووووووووف رد أنزين تلفونك اذاني
سعيد :لا أنا مصدع وهذا وايد يرمس
روضة خلاص ما استحملت اكثر من جي :أووووووووووف لين متى يعني بتجذب اونك تتحسب أني ما أدري انها هي الي تتصل
سعيد:ابتسم
روضة :انت شو يضحكك
سعيد : الصراحة اضحك عليج
روضة :وشو هالشي الي وايد يضحك
سعيد :الصراحة كنت أدري أنج تغارين بس مب لهدرجة
روضة نزلت راسها
سعيد أطالع روضة بنظرة استهزاء ورفع راسها :روضة لو بتقصين على العالم كله علي ما بترومين انا أدري زين أنج مب بس تحبيني وتغارين عليه أنت تموتين فيه
وهدها وراح فصخ كندروته ورقد عند ولده وخلاها مكانها منصدمة هي تدري أن كلامه صح مية المية انها تحبه بس للاسف يا سعيد ما قدرت حبها لك وبتندم بس بعد شو بعد ما يطيح الفاس على الراس وراحت هي غيرت ثيابها ورقدت
.................................................. .................................................. ................
الساعة 5:00
بيت ام راشد

أم راشد كانت قايمة من النوم توها لأنها اصلاَ ما ترقد وايد شافت راشد يالس في الصالة بعد ما راحت عمته هي وعيالها اليوم الظهر
أم راشد : شحالك أبوية
راشد:هلا اماية شحالج أنتي
أم راشد :بخير ناقصني شوفتك
راشد :أطالع امه :من متى العيوز تبا تشوفني ما احيد تطيق ويهي
أم راشد: راشد شو هالرمسة ليش ما اطيق ويهك ليش انت مب ولدي
راشد :لاء العيوز وراها شي شو السالفة
أم راشد : ما وراني شي بالعكس أبالك الخير
راشد 0عرف السالفة اووووووووف ):أماية انا قلتلج زواج ما بتزوج
ام راشد :ليش أنا يا أبوي مب دايمتلك وانت ويا امنو بتم
راشد :أماية الله يطول بعمرج شو هالرمسة بعد الله يهديج
ام راشد :انا ابغي اشوف عيالك قبل ما أموت
راشد :الله يطول عمرج يا اماية انشالله يومي قبل يومج
أم راشد :كم مرة قايلتلك لا تدعي هالدعاء تبا تزعلني ولا شو
وقطع رمستهم تلفون البيت الي قام راشد يشل عليه
راشد :ألو
المتصل :الوو السلام عليكم
راشد :هلا وعليكم السلام منو معاي
المتصل :أنا وضحة بنت خالتك
راشد :هلا هلا وضحة أسمحيلي ما عرفتج
وضحة :عادي عادي شحالك
راشد :بخير
وضحة(أووووف أنزين أسال عن حالي ):خالو موجودة
راشد :هي لحظة وعطا أمة التلفون
أم راشد :هلا والله هلا ........... بخير الحمدالله أنت شحالج.......... لاء لاء مب زعلانة قالتلي أمج أنج تعبانة ........... شو لاء فديتج مسموحة ........أنزين عيل يلا مع السلامة
أم راشد :وحليلها وضحو
راشد :ليش بلاها
أم راشد :تتحراني زعلانة لأنها ما يت اليوم
راشد :وليبش ما يت
ام راشد :مريضة وهي بعد ما أدري بلاها أنا أقول حق امها ودوا البنية عند مطوع البنية مب صاحية ما تصدق
راشد :مطوع ليش بلاها
أم راشد: عين صايبتنا تصدق رشود كل ما يي واحد يخطبها ما ترضى
راشد هز راسه باسف
(وضحة ما كانت عين صايبتنها لكنها كانت تحب راشد وراشد كان يعتبرها مثل أخته بس هي تحبه وايد عسب جي رافضة كل حد عسبه وراشد كان يعرف بهالشي وعسب جي هو رافض الزواج لأنه مايبغي يجرح مشاعرها وهو متفق مع نفسه اذا تمت ترفض كل حد بيروح يتزوجها مب حباَ فيها بس لانه في هالشي سعادتها ......راشد تعود يجدم الناس على نفسه عسب جي هو دايماَ الي يضحي عسب غيره يستانس )
...............................................
مريم :أوووووووووووووووووووف عمي قووووووووووووم قووووووووووووووووووووووم
سالم :هممم همم
مريم :يلا كلهم راحوا بس انا تميت
سالم قام من رقاده :تنهد وتم يطالعها
مريم :عمي سلووووووووووووووووووم
سالم :سلوووووووووووووم ها بشوف منو يوديج
مريم :خلاص خلاص والله آسفة ههههههههه
سالم :منو في البيت
مريم :يدوه
سالم :ليش وينهم
مريم :راحوا كلهم بيت يدوه نورة
سالم :هييييييييييييي ودوم راحت
مريم :هي
سالم :أنزين يلا ترييني بلبس وبنسير
الساعة 5:30
في السيارة


اليدة :ريمو كم باقي
الريم :وايد ارقدي ماماتي
اليدة :سيفوه وصل
الريم :ما يرد بيتصل يوم بيشوف الرقم
اليدة :زيييييييييييييييييييين
الريم: مليييييييييييييييييييييييييييت أنا أوووووووووووووف
اليدة : شو بتوصلين شو مليتي بعد
الريم:عوت بوزها
اليدة: هناك يوم بنسير سولفي مع البنات مب تيلسين جنج بومة
الريم فتحت عيونها (بطوفلج اياها هالمرة ):انشالله
اليدة :هي فديت بنتي انا أباهم يقولون بنت نورة حرمة ولا كل الحريم
رن تلفون الريم
شلته
ألوووو..........هلا سيفو .

اليدة :عطيني أياه
الريم:لحظة خذ يدوه أول
اليدة :هالوووووووووو.
سيف:فديت الهلووووووووووووووووووو أنا
اليدة :سيفان فديتك علومك
سيف:الحمدالله العلوم من صوبك شو وصلتوا
اليدة:لا بعدنا
سيف :زين زين
ليدة :ها عاد ما أوصيك على عمرك هالله هالله في عمرك
سيف :انشالله
اليدة :وعن الخبال شوي شوي يوم تسوق هالدراجة مالتك
سيف:انشالله يدوه أنا ساير يا مطاوعة لا تخافين
اليدة :هي هي أحسلك
خذ الريم تباك
الريم :ألوووووووووو..............ههههههههههه...........أ سكت يالسة تطالعني شكت أنا نرمس عنها ........ههههههههه...............منو هههههههههههه يمكن الأمام مايد ولا الشيخ سلطان ولا المطوع خليفة
هههههههه ........................ ما ادري والله لين الحين كله رمل ما شفت مزايين .......... انشالله برقمهم عنك
يهالويه أنزين عيل .................... مع السلامة

اليدة :بلاكم تضحكون ها
الريم:لا ماماتي سيف يرمس عن ربعه
اليدة :عن ربعه ها مسوديييييييييييييييييييين الويوه ولا عني
الريم:هههههههههههههههههه
.................................................. .................................................. ........................
الساعة 5:30
العين مول
مريم تتمشى ويا سالم وشوي سمعوا صوت يزاعج
:سالم سلوم
سالم صد شاف علي وخليفة وتوايهوا
علي : شحالك
سالم:والله بخيرعلومكم أنتو
علي:بخير ها مريومة علومج
مريم :بخير
خليفة:شو أنشوفك هني وياها
سالم:هي هاي طريقة يديدة في التقردين
خليفة:ههههههههههههههههههههه
علي: مريومة ساكتة شو مستوي في الدنيا
سالم صد عليها حتى هو استغرب ما يدري بلاها
خليفة: هي والله حتى أنا مستغرب أم لسانين ساكته
مريم:ما أرووووووووم ارمس حلجي يعورني
علي:ههههههههههه اذا جي معذورة البنت
خليفة:هههههههههههه هي هي معذورة أنزين عيل نحن نترخص الشباب يتريونا
سالم: مرخوصين الغالي هي تعال سعيد يا
خليفة:ما أدري والله ما رحت البيت اليوم
سالم:أنزين عيل يلا مع السلامة
خليفة :مع السلامة
مريم:عمي
سالم:ها
مريم:أبغي اقولك شي
سالم اطالعها باستغراب البنت فيها شي ما ترمس وايد والحين ترمس بصوت واطي
سالم:شو حبيبي شو تبين
مريم:ابا اسير حمام
سالم:اشووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو
مريم:حمام
سالم:أهييييييييييييييييييييييييييي شو هالبلوة أوووووووووووف
مريم:عمييييييييييييييييي
سالم :انزيييييييييييييين منو بيوديج انتي الله يهديج بس يلا تعالي
وراحوا عند الحمام
سالم :ادخلي وانا بترياج هني
مريم:ما ابغييييييييييييييييييييي
سالم:منو بيدخلج يعني
مريم:ما أبغي
بعدين مرت وحدة كاشخة والشعر كله برع وريحة العطر شالة المكان
سالم لما شافها يت علباله فكرة
سالم:مريوم روحي عندها وقوليلها ابا اروح حمام
مريم:لااااااااااااء استحي
سالم:يلا سيري بسرعة
مريم:هههههههههههههههههههههههههه استحي
سالم:يهالويه تضحك بعد سيري
مريم:أنزيييييييييييييييييييييييييييييييييييين


مريم راحت عندها البنية لما شافتها ابتسمت تحرت سالم مطرشلها الرقم ولاشي
البنت:شو حبيبتي شو تبين
مريم:عمي سالم يقولج وديني الحمام
البنت أطالعتها مستغربة:ههههه انزين يلا نروح
وراحوا سالم كان واقف عند الحمام ولما مرت البنت أبتسمتله وهو شق الحلج عاد ما صدق
بعد شوي طلعت مريم والبنت سارت
سالم:مريوم شو قالتلج
مريم :ما شي سألتني عن أسمي وعمري
سالم:ما سألت عني
مريم:قالت منو هذا
سالم:هي وأنت شو قلتي
مريم:قلت هذا عمي سلوووووووووووووم
سالم فج عيونه:مالت على هالويه سلوووووووووووووم شو بتقول عني البنية ...........اسمعي روحي عندها وقوليلها مشكوووووووووووورة وعطيها هالورقة يلا بسرعة
مريم سارت مثل ما طلب وسوت والبنت شلت الرقم وهي تضحك
.................................................. .................................................. ......................

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 02-02-07, 11:50 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الساعة 6:00
حجرة سعيد
سعيد قايم من النوم شاف احمد
سعيد:أحمد وين ماما
احمد :تحت
سعيد : روح أزقرها
راح احمد شوي ولا روضة داخلة:بغيتني
سعيد:هي ساعة كم بتروحين بيت أهلج
روضة:ما بروح يدوه بتي اليوم
سعيد: شو يعني ما بتسيرين
روضة:لاء
سعيد:أنزين ويوم أماية تسالج قولي انج ما بغيتي أنا مب ناقص محاضرات
روضة:عوت بوزها :انشالله
وظهرت

.................................................. .................................................. ......................

اليدة والريم توهم واصلين اليدة دخلت البيت عادي متعودة جنه بيتها والريم مستحية
اليدة :السلام عليكم
ام سعيد:هلا والله وعليكم السلام
اليدة:ها هاي الريم يبنالكم اياها
أم سعيد:واي فديتها نسخة من نورة الله يرحمها شحالج حبيبتي
الريم:بخير
ام سعيد:وينج محد يشوفج
اليدة:خليكم أنتو الحين خلي البشكارة تنزل أغراضنا من السيارة
ام سعيد دقايق
دخلت البشكارة وهي شالة الاغراض
اليدة:سوما ودي هالشنطة غرفتي والشنطة الثانية غرفة شمة
الريم:ماماتي شو غرفة شمة بعد أن بتم وياج
اليدة: أحسن غرفتها عسب تتعودين عليهم
الريم:شو اتعود عليهم
اليدة:صخي حكي شمة ياية
شمة :السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
راحت باست يدتها على راسها
اليدة:هاي شمة
الريم : ابتسمت هلا
شمة:اهلين علومج
الريم :بخير
شمة راحت يلست عن الريم وشوي دخلت روضة
اليدة:هلا والله هلا بشيخة الحريم هلا
روضة :هلا
اليدة عاد :هاي مرت الغالي سعيد ام احمد
الريم:هلا علومج
روضة:بخير شخبارج انتي
الريم:بخير
شمة تتصاصر الريم:عاد يدوه متوليه الامر ما بتخلي حد الا ويتعرفج عليه
الريم:ابتسمت لها:بس أنا ما اشوف حد
شمة:بعد صلاة المغرب بتشوفين الصالة ممزورة كلهم بيجتمعون
الريم:هييييييي بس أنا أعرفج من قبل شايفتنج
شمة:هي يوم يتي احيد كنت أنا وميثة
الريم: هييي ميثة بتي
شمة:هههههه هي لازم تي
الريم:ليش تضحكين
شمة: عليج شكلج ما تبينها تي
الريم:عادي ما أعرفها أنا
شوي دخل سعيد:اليدة:هلا هلا هلا والله
سعيد:أهلييييييييييييييييييييييييييين بالغلا والله
وسار عندها وباس راسها
اليدة: مبروووووووووووووووووووووك مبرووووووووووووووووووووك
سعيد:الله يبارك فيج
اليدة:هي عاد حطها في عيونك هاي فيها روحين الحين
سعيد:هههههههههههه في عيوني اصلاَ هي
ليدة:ما اشوف أنا جي عيل
الريم استغربت من اليدة شقى ترمس جي والبنت موجودة
سعيد:أسأليها روضة أنا مقصر عليج
روضة :لاء يدوه مب مقصر
سعيد:سمعتي براءة طلعت
اليدة: هي بعد نسيت هاي الريم بنت عمتك
سعيد:هلا شحالج
الريم:بخير الحمدالله
سعيد:أنزين عيل استاذن انا
اليدة:وين وين
سعيد:مواعد واحد من الشباب
اليدة:يلا في حفظ الرحمن
.................................................. .................................................. ................
الساعة 7:30
بيت أبو سعيد
اليدة ما قصرت عرفت الريم على كل العايلة والكل كان يالس ويسولف...... الريم وايد أرتاحت حق شمة وتمت تسولف معاها وحبت ميرة بعد بس ميثة مول ما بلعتها ولا منصور الي يالس مجابلنها ولا شل عينه من عليها ماتدري بلاه كل ما تطالعه يشق الحلج ولا بعد ما يستحي يالس الشباب كلهم بعد الصلاة راحوا الا هو بعده يالس
ويطالعها اونه وايد مشتاق حق اليدة ويالس معاها أوووووووووووووووووووووووف من هالسخيف
في الصالة يالس ابو منصور وام منصور واليدة وميرة وميثة والريم وروضة ومنصور و شمة وأم ميرة وأم ميثة
شمة:ابوية ما يستوي الريم تي العين وما تظهر
ابو منصور:طبعاَ بنظهرها باجر
شمة:لاء ابوية اليوم بنسير المول وباجر بنوديها مبزرة
منصور يطالع شمة بنص عين:قولي انج تبين تظهرين وفكينا
شمة:هي ابغي اظهر
ابو منصور: تعب عليها توها ياية
شمة:باجر ما بتروم تروح لان عزيمة والشباب كلهم بيظهرون مع ربعهم بعد الغذا
منصور:لاء لا تخافين انا بتم بوديكم
شمةlاووووووووووف ما يبغينا نسير باي طريقة)
شمة:بتودينا مكان واحد واحنا نبا نسير مبزرة والمول
منصور:بوديكم مبزرة باجر والمول يوم الجمعة
شمة:الجمعة بيردون من وقت
ام منصور :ماعلي عشان خاطري ودهم
منصور :انزييييييييييييييييييييييييييييييين يلا روحوا تلبسوا
الريم:شمة وين المطبخ بروح أشرب ماي
شمة وصفتلها المكان ومنصور استغل الفرصة ولحقها
الريم:كانت تشرب ماي ومعطية الباب ظهرها ويوم لفت أنصدمت من الي واقف عند الباب
منصور كان واقف عند الباب ومصكرنه ومتساند على الباب
الريم ردت القلاص مكانة وياية تظهر بس منصور بعده متساند على الباب
الريم:ايه قوم بظهر
منصور:مب قبل ما أقول الرمسة الي عندي
الريم:ما بيني وبينك رمسة
منصور:ادري بس بقولج أياها
الريم:تنهدت :شوووووووو
منصور:أنت بتسيرين جي
الريم:شقى يعني جي
منصور:يعني بهذا الي على ويهج سيري امسحي يلا
الريم:انقهرت :أسمع لا تيلس تتأمر عليه فاهم ..........انا جدام هليه اظهر جي وانت ما يخصك
منصور:هذاك في الشارجة هني العين مب الشارجة
الريم:كله واحد وانا ما بمسح الي على ويهي
نصور:تدرين انج أول بنية تردلي طلب
الريم:اطالعته باحتقار :ممكن أمشي
منصور خاز من جدامها(أنزين يالريم أن ما خليتج تندمين على هالرمسة ما اكون منصور مب أنا ألي بنية تعاندي)
وظهر من المطبخ شاف شمة وميثة جاهزات والريم يالسة عند روضة
منصور: يلا كم بتريا أنا
شمة:مخلصين
منصور:ميرو ما بتين
ميرة:لاء برد البيت بسير اذاكر شوي وبرقد تعبانة
منصور:انزين روضة
روضة:لاء ما اروم بعدني تعبانة من الخط
منصور:انزين توكلنا
ميثة:يلا

ركبوا السيارة والريم ساكتة وميثة ساكتة بس شمة الي تهذرب رن مبايل ميثة:
ألووووووووو..........هلا لا بعدين برمسج انا ..........يلا مع السلامة
منصور:ميثو منو متصل
ميثة:أربيعتي
الريم متفاجئة
منصور:شو تبا متصلة الحين
ميثة : ما ادري بعدين برمسها
منصور:هييييييييييييييييييييي
الريم هالأنسان غريب ما أدري كل حد يحبه ويخاف منه الا انا ما ادانيه وبعدين هو شله في ميثة بس يحب يتأمر ولا هي بعد تجاوب شكلها تحبه وهو ما مسولها سالفة أسميها ما عندها سالفة حد يحب واحد سخيف هي بعد خقاقة تستاهل عيل صدق لايقين على بعض خقاق وخقاقة)
وصلوا المول والكل تغشى الا الريم
منصور:ايه اتمشوا جدام
شمة وميثة تمشوا جدام الا الريم تاخرت شوي لانها كانت تعدل وقايتها
منصور أطاع الريم:جدام عموووووووووووو
الريم:أطالعته (اوووووووووف بلاه حاط دوبه من دوبي)
وراحت جدام تموا يتمشون في المول ومنصور كل ساعة يدوس عباة الريم من ورا ولما تصد تشوفه يطالع الصوب الثاني ويبتسم
الريم(اووووووووووووف بصيح يقهرني وايد)
وصلوا عن محل كلهم دخلوا منصور تم واقف عند الباب الريم ظهرت بسرعة
الريم:بسألك سؤال أنت ما تشوف
منصور:عقد حياتة :ليش
الريم:أونك ما تدري انك دست عباتي الف مرة
منصور:يبتسم:سبع مرات بس
الريم:تستهبل
منصور:لاء روحي أهبل
الريم:انت شو مشكلتك
منصور:ما عندي مشكلة أنت الي زعلانة مب أنا
الريم:اووووووووووووووووووووووووووف
وردت دخلت داخل
منصور ضحك بصوت عالي
ميثة:شو كان يقولج منصور
الريم:ما شي
ميثة:ماشي عيل ليش رايحة عنده ها
الريم :شووووووووووووو كنت أرمسه عادي
ميثة:اطالعتها باحتقار :لا والله
الريم:ناقصتنج انا أسمعي أرمسه ما ارمسه ما يخصج
ميثة:بس بقولج شي اذا انت حاطتنه فبالج شليه
الريم:لاء لا تخافين مخلتنه حقج وطالعتها بحتقار ولما صدت شافت منصور وراها مبتسم
منصور:يلا خلصتوا ولا بعدكم
ميثة وهي تمد بالرمسة خلصنااااااااااااااااااااااااااا
منصور وهو يقلدها امشواااااااااااااااا عيل
شمة:ضحكت ومشت
وراحوا يلسون على الكراسي الموجودة هناك
منصور:شو تبون عشاء
الريم:أنا ما ابغي
منصور أطالعها :أخذلكم مثلي
ميثة: هي خذلنا مثلك
منصور:شموووووووو ما كنت تبين تروحين الحمام شعرج تبطل
شمة:ها لا لفيته خلاص
منصور أطالعها بمعنى يا الغبية
شمة:بس بي وياك وانت تطلب
منصور:أوكي يلا ومشوا هم كانوا بيطلبون من بيزا وكان المطعم جريب من مكان يلستهم فمنصور يقدر يشوفهم
شمة:ها شو تبا
منصور:شو كانوا يقولون ميثة والريم قبل ما أدخل المحل
شمة : اسكت يتضاربون عليك
منصور:لا لا
شمة:ههههههههههه والله العظيم ضرابة من الخاطر بس الريم هدت الموضوع
منصور:غريبة أخاف هي الي بدت
شمة: لا من ميثو وايد تغار صدق تقهر
منصور:اذا أنت تقهرج أنا ما أدانيها
شمة:والله حقودة بشكل
منصور: بسج حش أحسها لاحظت
شمة:هي هي شل الطلبية يلا خلصت
منصور:يلا
وتموا ياكلون والريم ما كانت تبا تآكل لين ما شمة حلفت عليها وكانت بعد مضايجة لأنها تلاحظ عيون منصور عليها ولأنه كان مجابلنها
.................................................. .................................................. ....................
وديمة:العنود
العنود:هلا
وديمة :تبغين مريم تصيح
العنود:حرااااااااااااااااااااام عليج
وديمة:شوفي والله بتضحكين
وديمة:مريووووووووووووووووووووم
مريم:ها
وديمة:وين وداج اليوم سلوم
مريم تبا تقهرهم:ودااااني الالعاب ولعبني وسرنا تمشينا وشفنا علوه وخلوف
وديمة:أصغر عيالج علوه وخلوف اونه
مريم:هي هم ربعي وشفنا بعد عليااااااااااااااااااااااااااااا
العنود:منو عليا
مريم:وحدة وايد حلوة احبها انا
العنود منقهرة :منو هاي
مريم:ما أدري عمي سلم عليها بس من بعيد
العنود:هي لازم من بعيد ما يروم جدام الناس
مريم:هي وهي احسن منكم وأطيب بعد
العنود:ودوووووووووووم سكتيها لا اصفعها
وديمة:هههههههههههه تري قلتلج بصيحها يالغيارة
وديمة: مريوم تعرفين القرد الي بيت خالتج مريم
مريم:هي
وديمة: يشبه سالم
مريم حست أنها ما تروم ترد عليها لانها تخاف منها فما لقت غير طريقة وحدة وهي الصياح
العنود:أووي ليش صاحت
وديمة:ههههههههههههههه ما ترضى على سالم وما تروم ترد عليه الحين فصاحت
مريم صاحت وراحت أتصلت في سالم والعنود تضحك
مريم:ألووووووووووووو........هئ هئ ه ئ هئ ه ئههه .عمي شو........وف هاذيل يسبونك ........ههئئئئ هاي ودوم وعنودوووووووووو ................... أنزين ماعلي ........هئهئهئ يلا باي
مريم:يقولكم ياي وبيضربكم .............ههئ هئ هئ هئ ويقول قولي حق العنود دواج عندي
العنود:مالت عليه خلا يي بشوف شو بيسوي
مريم صاحت وراحت عند امها
فاطمة:يت:انتو يهال ولاشوووووووووووووو ما تستحون تحطون عقلكم بعقلها
العنود:فطيم بنتج هاي ام لسان وما تستحي
مريم صاحت زيادة
فاطمة:بس بس صخي عنها
مريم؟:ودوووووووووووووم تضحك وتمت تصارخ
فاطمة:"ودوم يوزي حرام عليج
وديمة:ههههههههههههههههه
فاطمة:خلا نسير عنهم ما ما يلا خلا يولون
.................................................. .................................................. ..................................
....

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة سامية المقام, الكاتبة سامية المقام, سامية المقام, قبر يلمني ولا بنت اتذلني, قبر يلمني ولا بنت اتذلني للكاتبة سامية المقام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:57 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية