لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-02-07, 08:14 PM   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عند بيت هزاع
سلطان كان واقف


هزاع الي يعرف كل شي عن سلطان هو كاتم اسراره وهو الاخو الي ما يابته أمه
اتصل به

هزاع :هلا والله بالمعرس ........... وانا اقول البلاد منورة ليش ثرة أنت هني
سلطان : هلا والله ........... في البيت انت
هزاع :هي ليش لا تقول عند الباب
سلطان :هههههه شو عرفك
هزاع : بعد ربك .......... يلا دقايق وبظهر
سلطان :أوكي
شوي وظهر هزاع وركب عند سلطان
هزاع :السلام عليكم
سلطان :وعليكم السلام
هزاع وايه سلطان :الحمدالله على السلامة ها شو معطينك تصريح خروج اليوم
سلطان :ههههه آه تنهد
هزاع :بلاك
سلطان : مخنوق
هزاع :اسوق عنك
سلطان :ياريت
نزل سلطان وهزاع ركب مكانه
هزاع : شو ما بتقولي بلاك
سلطان : متضارب وياها
هزاع : سلطان من اول اسبوع خاف ربك
سلطان : ما أدري بلاني مرات احبها واحسها طيبة ومرات يلعب بية الشيطان وابغي اخليها ذليلة عندي
هزاع :سلطان شو هالرمسة حرمتك هاي
سلطان :وهذا الي ذابحني
هزاع : تبا تنتقم منها صح
سلطان :هي........... ما اصدق ان في وحدة لو منو كانت يوم من الايام استحقرتني ولا عقت عليه رمسة
هزاع : ويوم انها عقت عليك رمسة مب هذا دليل انها محترمة
سلطان :بلى بس ما أدري لو سكتت ...........ليش ما سكتت
هزاع : سلطان هي كيف وياك
سلطان :زينه فوق ما تتصور تبا رضاي باي شكل
هزاع : وهذا ما يرضي غرورك
سلطان :بلى بس ما ادري بدون ما اقصد أحياناَ اجرحها بدون ما احس .......... احياناَ من اشوفها اتنرفز أحس عمري معصب واي شي تقولي أفهمه على كيفي
هزاع :ولا مرة حسيت انك تحبها وودك تحسسها بحبك
سلطان :بلى هزاع هي زينة وياية فوق ما تتصور مهتمة فيه وفوق هذا متحملتني على كل ما فيه يوم اعصب تسكت ويوم ازعلها تراضيني هي معنى انا الي لازم اراضيها
هزاع تدري كيف مضينا الاسبوع هذا ...........على مزاجي يعني اذا مزاجي اوكي اظهرها واسولف وياها واذا مزاجي معكر ما اسويلها سالفة تدري يوم قتلها بنتم اسبوع بس ما قالت شي لو وحدة غيرها كانت الحين جالبة الدنيا على راسها.......... ولا اليوم يوم تسألها اماية شو سلطان وياج قالت سلطان ما قصر
هزاع :سلطان حرمتك زينه لا تضيعها من ايدك
سلطان تنهد : ما قلتلي أنت شو استوى وياك
هزاع : ما ردوا عليه بعدهم
سلطان : ما اتصلت بها
هزاع :لاء ولا بتصل
سلطان : ليش غيرت رايك
هزاع : سلطان فكرت وحسبتها صح لو باخذ غير اليازية بعيش طول حياتي بعذاب لأني حبيتها صدق والمشكلة أني ما بتعس نفسي بس بتعس غيري بعد............ عسب جي قلت باخذ اليازية تدري أنا وايد مرتاح الحينه
سلطان ابتسم له : الله يوفقك
هزاع : شو سويت بسالفة النقل
سلطان :هههههههههه تدري المشكلة كلها من ورا سالفة النقل
هزاع :قتلك بس انت عندت يلا تحمل الحين
سلطان : ههههههههههههه يا ريال خلها على الله

.................................................. .................................................. .................
الساعة 7:30
بيت بو سعيد
الميلس



علي :باجر بيون
خليفة :منو
علي : منو بعد
خليفة :هي أكيد بيون سلطان راد من السفر اليوم شقا ما ييون
علي :وهي بتي
خليفة : الصراحة ما ادري
علي :شو تتوقع
خليفة : لو انا بدالها ما بي
علي : أطالعه بطرف عينه
خليفة ابتسم
علي رمست شمو عن سالفة أخت روضة
خليفة :هي
علي :شو قالت
خليفة : قالت البنية مخطوبة
علي : وانت
خليفة :شو بلاني أنا
علي : لا يعني عادي عندك
خليفة :هي عادي شو تباني أسوي
علي : ما عليك هن الخسرنات والله يتمنن واحد شراتك
خليفة : هههههههههه عسب ولد عمك تمدحني بس شو نقول الله يوفقها
علي : لا والله وانت جي بتم على طول أي شي غيرك يباه تهده
خليفة :شو تباني أسوي يعني
علي : لا تسوي شي انا الي بسوي أنا بختارلك العروس المناسبة
خليفة :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه شو ما سمعت
علي : صدق انا عندي لك العروس المناسبة
خليفة : منو
علي :الريم
خليفة : تخبلت أنت
علي : ليش
خليفة : منصور يبا الريم
علي : منصور ما يبغي حد ما عليك منه.......... مدامه ما يباها خذها انت بنت حلوة وزينة وفوق هذا كله بنت عمتك يعني ما رحت بعيد
خليفة : علي شل هالفكرة من راسك الريم ما باخذها
علي : خلاص خلاص هد اعصابك
خليفة : انزين غير السالفة
علي : تريا يمكن أنلاقي لك عروس ثانية
خليفة :ههههههههههههههههه فر عليه المخدة مالت عليك وعلى ذوقك

.................................................. ...............................

الساعة 8:30


دخل البيت بعد ما خذاله هزبة محترمة من أمه
سلطان شاف امه في الصالة
لا اله الا الله بترد تفتح الأسطوانه

سلطان :السلام عليكم
ام سلطان : وعليكم السلام زين يوم ييت مسود الويه ............... سير عند حرمتك طيب خاطرها بكم كلمة من رحت والبنية دمعتها على خدها توني قلتلها تروح ترتاح
سلطان : خلاص باجر براضيها راقدة الحين هي
ام سلطان : روح قومها وبعدين تعال أنت شقا تكلم بنت الناس جي ها
سلطان : كنت معصب أماية
أم سلطان : معصب اظهر حرتك في هالفقيرة
سلطان : أنزين بسير لها الحين
سار سلطان صوب قسمهم دخل ما لقا حد يالس راح الغرفة لقا الباب مبند فتح الباب شوي شوي
ودخل لقا الغرفة ظلام وباردة فتح الليت شافها يالسة على الشبرية
سلطان راح يلس عندها لاحظ الرعشة الي صارت لجسمها
حصة كانت تلعب بظفورها ومب مسوتله سالفة
سلطان رفع راسه أطالع ويها كيف محمر من الصياح
سلطان تنهد :حصة
سلطان :حصة أنا آسف
حصة :..................................
سلطان : شو حبيبي شكلج زعلانة صدق
سلطان :لوا على جتفها :أهون عليج تزعلين عليه
حصة وهي تصيح : سلطــ ..ــان حر...ام عليك
حصة ما استحملت حطت كفوفها على ويها وتمت تصيح صياح يقطع القلب حتى سلطان وايد كسرت خاطره بس سكت عنها خلا تصيح يمكن ترتاح
بس حصة طولت وسلطان ما رام يتحمل : خلاص حصة خلاص حبيبي
سلطان شل أيدها عن ويه: بس حبيبي
حصة : سلــ......ــطان
سلطان :بس حبيبي لا ترمسين
سلطان لوا عليها وهو يمسح على ظهرها:بس حصة خلاص ما يسوى عليج
سلطان :اذا ما تبغين تروحين خلاص مب لازم
حصة : وأنت
سلطان :أنا بروح وكل اخر اسبوع برد عندكم
حصة : ما أبغي
سلطان : شو تبغين عيل
حصة : أبغيك ما تروح
سلطان :حبيبي ما أروم ما اروح
حصة :أنزين انا بي وياك
سلطان :ههههههههه حصة أنا ما اعرف أنتي شو تبين بالضبط
حصة : ....................
سلطان : تنهد حصة تبين تين ما عندي مانع ما تبين بعد ما عندي مانع
حصة : ما أدري........ ما يهونون امي وأبوية اخليهم روحهم هم مالهم حد غيري
سلطان :وانا منو لي
حصة : الله يخليلك هلك
سلطان :حصة أنا قصدي هناك
حصة : ترا انا كل خوفي من هناك
ما ابغي اسير عسب ابوية وامي
سلطان : حصة أبوج وامج ما عليهم شر وبعدين انتي متزوجة الحين
حصة : ترا عسب جي ابغي أسير وياك ........( بتردد) اخاف تسير روحك وتتزوج عليه
سلطان : استغرب ههههههههههههه حصة أنا في شو وانتي في شو
حصة :أنزين الحين
سلطان : الحين الله بسلمج روحي تلبسي عسب اوديج بيت امج مب تبين تروحين كنتي
والسالفة هاي فكري فيها على كيفج وردي عليه خبر متى ما تبين
حصة : أنت متى بيبدأ دوامك
سلطان :يوم الثلاثاء
حصة :خلاص بفكر
سلطان ابتسم لها وقام باسها على راسها : يلا اترياج في الصالة انا

.................................................. .................................................. ....

الجمعة
بيت بو سعيد


الكل كان متيمع في الصالة


أم ميرة :أمي ميرة روحي أيبي دواية من سيارة اخوج
ميرة : ان شاء الله أمي
راحت ميرة صوب السيارات ولقت سيارة علي موجودة كان توه بينزل لكن من شافها رد ركب السيارة
ما سوتله سالفة
راحت فتحت باب سيارة اخوها وشلت الدوا شافت علي يشغل سيارته بيظهر
ميرة كملت طريجها بس بعدين وقفت ما رامت تكمل لأنها اتفاجأت ان علي يرد السيارة عليها وهو يشوفها واقفة ورا السيارة
ميرة ( يستهبل هذا ولا شو )
علي رد ورا لي ما وصل عن ميرة
ميرة هني فجت عيونها :........................(على شو ناوي هذا يبغي يجتلني )



علي وميرة شو بيصير بينهم ؟
سعيد ملجته جربت ظنكم بتم ولا لاء؟
منصور مدام ما يبغي الريم ليش يسوي جي ؟
ظنكم اليازية تعرف ان هزاع خاطبنها؟
وحصة بتروح مع سلطان دبي ولا لاء ؟

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 07-02-07, 08:15 PM   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الـــــــــــــــــــثـــــــــالث عشر




غيبتي طالت ولاهمك جفاي
وكنت عايش في امل تسأل علي
من غلاك احسبك عايش في رجاي
وانت ماهمك ولو طال زعلي
انت مالك ذنب هذا من غباي
ناسي واحسبك تتغلى علي


الجمعة
بيت بو سعيد


الكل كان متيمع في الصالة


أم ميرة :أمي ميرة روحي أيبي دواية من سيارة اخوج
ميرة : ان شاء الله أمي
راحت ميرة صوب السيارات ولقت سيارة علي موجودة كان توه بينزل لكن من شافها رد ركب السيارة
ما سوتله سالفة
راحت فتحت باب سيارة اخوها وشلت الدوا شافت علي يشغل سيارته بيظهر
ميرة كملت طريجها بس بعدين وقفت ما رامت تكمل لأنها اتفاجأت ان علي يرد السيارة عليها وهو يشوفها واقفة ورا السيارة
ميرة ( يستهبل هذا ولا شو )
علي رد ورا لي ما وصل عند ميرة
ميرة هني فجت عيونها :........................(على شو ناوي هذا يبغي يجتلني)


علي كان في سيارته يطالع ردة فعلها من المنظرة ومبتسم ( هههههههههه خوافة ثراها )
خلا ارجع شوية لاء اخاف تموت عليه
نزل النظارة من عينه
نزل من السيارة
ميرة : لا ليش نزلت جان دعمتني أحسن
علي :هههههههه تدرين انا على شو كنت ناوي
ميرة : على شو
علي :أجتلج بعدين اجتل عمري عسب نموت مع بعض
ميرة: لا والله.............. تبغي تجتل عمرك كيفك أنا بعدني اماية تباني
علي :وانا بعد اباج
ميرة : أطالعته بطرف عينها :وأنا ما اباك
وراحت عنه بس
علي مسكها من ايدها :شووووووووووووووووو
ميرة : زودتها تراك هد أيدي
علي : ميرة بلا خبال أعقلي قلنالج آسفين خلاص عاد ما يسوى علينا
ميرة : خلاص كل شي انتهى ............ عايفتنك تعرف شو يعني عايفتنك
علي : ميرة
ميرة : علي تتوقع هلي لو عرفوا انك مديت ايدك عليه شو بيكون موقفهم
علي : ميرة أسف والله اسف لحظة غضب بعدين انتي مب معطتني فرصة عسب اتفاهم وياج
ميرة : خلاص علي انتهى كل شي بيني وبينك
هدت علي وراحت عنه وهي تمسح دمعتها الي خانتها بس حمدت ربها ان علي ما لاحظ

علي تم واقف مكانه محتار ويآئس يا ربي احبها والله أحبها ليش اتسوي بيه جي كل هذا عسب رمست أنزين .......كل الشباب يرمسون اشمعنى انا........ مب حالة هاي مب مخلتني اتفاهم وياها انزين ليش ما نظهر مع بعض ونتفاهم شو هالأفكار دومي افكاري شرات يهي هاي ما خلتني ارمسها بتظهر وياية نرمس
لا اكيد تخبلت والاحلى اذا عرف اخوها بندفن اكيد



.................................................. ..................

تخيلني وسط صحراء ونار الشمس تكويني
تخيل خطوتي حافي وشوك الارض يدميني
تخيل لهفه انفاسي ادور قطره ترويني
ادور غيمه تظللني وتواريني
هذا حالي بدونك طلبتك لا تخليني


الساعة 2:30
بيت بو سيف ( الشارجة )
غرفة الريم


الريم :شوووووووووو كيف
حمدة : هذا الي صار
الريم ودمعتها على خدها : كيف هذا الي صار ....... كيف عرفتي
حمدة دمعت عينها على ربيعتها : أمسات امون قالتلي تراه ولد عمها
الريم : خطب منو
حمدة : وحدة من هله
الريم : وانا
حمدة : الريم لا تسوين بعمرج جي خلا يزول
الريم : بس أنا احبه ......
.الريم انهارت ما رامت تستحمل اكثر من جي
حمدة : الريم غناتي اهدي ما يسوى عليج
الريم : حمدو خليني روحي
حمدة :بس
الريم : لا تخافين انا بخير
حمدة قامت شلت سويج سيارتها وظهرت

الريم كانت منصدمة كانت يالسة عند الشبرية ولاوية على ريلها وتصيح بحرقة

الريم :
الصراحة بجذب لو بقول مصدومة انا ميتة قهر وحزن حاسة اني خلاص انتهيت ليش ليش سوا جي هو متأكد اني احبه وانا متاكدة انه يحبني رفضت كل الي يولي عسبه واخر شي يجازيني جي ليش ليش ياربي
يمكن هله غصبونه على الزواج
لاء ما اعتقد ان حارب ينغصب على شي هو حقير وجذاب حالة حال غيره
الريم كانت منهارة وميته قهر كانت مثل الوردة الي ذبلت قبل موعدها

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 07-02-07, 08:15 PM   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجنون عيون وعيونك وطن
والوطن من غير عينك وش يكون
لا شوارع لا أماني لا سكن
لاحياة ولا ممات ولا طعون
انت بلحالك زمن داخل زمن
كيف عمري ينحسب لو يحسبون


بيت بو سعيد
الصالة


علي :لاء البنية شكلها مول عايفتني حتى مول ما تصد صوبي ........................................... ولا معطتني فرصة أرمس معها احبها يا عالم حسوا بيه اووووووووووووف ............ بس لقيتها محد بيساعدني غيرها اصلاَ محد فاهمني غيرها............ فديت قلبها أنا

قام علي وراح يلس عند يدته
علي : يدوه
اليدة : ها ابوية
علي : شحالج عساج بخير
اليدة : بخير فديتك
علي : يدوه طلبتج
اليدة : أمر
علي : ابغيج ترمسين ميرة مب حالة هاي من متى انا محيرنها أبغي أعرس هي مب راضية
اليدة : ليش كيفها غصباَ عنها مسودة الوية ....... أبغيها تقول شي
اليدة : ميرة
ميرة : ها يدوه
اليدة : تعالي عندي
قامت ميرة وراحت عند اليدة
ميرة يلست الصوب الثاني
اليدة كانت يالسة في النص بينهم
اليدة لوت على جتف علي
علي استانس قال الحين بترمس
اليدة : علي روح انت عندي رمسة مع البنية شوي
علي حس الدم كله تيمع في ويهه الحين أنا قايلها عسب تقفطني جدامها ولا عسب ترمسها : ان شاء الله يدوه
قام علي من عند اليدة وراح عند خليفة
خليفة : ها بشر
علي : ابشر بشر اذا على الموت تراه جريب مني
خليفة : بسم الله عليك يا قلبي
علي : تتمصخر انت ولا شوه
خليفة : ابتسم طردوك عيل
علي: خليفة مب فايجلج
خليفة : مسولي فيها بو العريف روح يلا
علي : اكون بو العريف أحس ما اكون سلبي ومشني شور الحريم ولا لي راي
خليفة انصدم من رمسة علي حتى علي انصدم من رمسته
خليفة : قام متضايج
علي أطالعه وهو رايح قام لحقه

.................................................. ..............

عند اليدة


اليدة : ميرة امي
ميرة : ها يدوه
اليدة : علي يا عندي ورمسني في سالفتج
ميرة : شو
اليدة :هي الريال يبغي يعرس
ميرة : بس أنا ما ابغي أعرس
اليدة : يا أمي الريال اليوم شارنج ويبغيج لا تضيعينه من أيدج ............. وبعدين علي تراه ريال اذا تميتي معاه جي بيهدج وبيدور وحدة ثانية ............. ترا يا امي كثر التغلي يذبح
وعلي ريال اذا حس انج يالسة تذلينه بيهدج.......... وخلي في بالج اذا فات الفوت ما ينفح الصوت
............... قامت اليدة
ميرة تمت تفكر بحالها كيف كانت تعامل علي
ما الومه علي اذا رمس غيري صدقها علي ريال ويحب الي تهتم به وتراعيه اذا تميت اتغلى عليه بيهدني
................. الحين هو يرمس بس باجر وحدة بتقص عليه وبيحبها صدق ......... ومحد بيندم غيري
.............. أنا لازم اسامحة هي لازم أسامحه علي ما قصر طول الفترة وهو يحاول يراضيني بس أنا كنت معندة .......... واذا تميت معندة محد بيندم غيري
بعدين كل الشباب يرمسون يت عليه هو يعني .............بلاني انا معقولة اسامحه جي........... لاء بيقول عاقة عمرها علي والريال ما يحب الي تعق عمرها عليه عيل اتريا شوي لين ما ايي هو يراضيني
.................................................. .............................

سمعت باليتيم اللي قدام عينة تموت امة
يناظر ولا يقدر يبرر دمعت الشفقان
يصرخ خذي روحي بس خليك يايمة
وتموت ويعاني مع الذكري الم وأحزان
كان إحساسي إحساسه وما همني همة
هو القدر اخذ امة وأنا فاقد اعز إنسان


علي واقف وما يشوف غير غبار سيارة خليفة
الشارع صار هادي وما فيه حد يلس علي على الرصيف وحظن ويهه بكفه: آه انا ناقص كفاية ميرة........... خليفة بعد يزعل علي ما توقعت خليفة يزعل لو شو ما صار بس صدقة هذي رمسة حد يعقها لو أنا بداله مب بس بزعل( تنهد علي) اذا اقرب الناس ما يتحملوني منو بيتحملني

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 07-02-07, 08:16 PM   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

أنا عايش مع العالم وكل الهم في صدري
احاول اخفي دمعي عن اللي يحبوني
اجامل من يكلمني وضحكي كله من قهري
ولا منه خلا جوي هلت دمعة عيوني
انا ماقتل قلبي سوى غالي رحل عني
عطاني الحب بالاول وتالي الوقت خلاني


الشارجة
غرفة الريم


كانت يالسة في حجرتها وبعدها على وضعيتها ما تدري ليش طرى على بالها منصور الكل معتقد أنها بتاخذ منصور وخاصة بعد تلميحات اليدة وشكله منصور مرحب بالفكرة بس هي كيف بتعيش وياه كيف وهي قلبها ملك انسان ثاني انسان خاين ........... خان ثقتها وكل الي عطته ياه
بس لو منصور عرف بالي صار وياها بيتم على موقفه..... بيكون بعده يبغيها ولا خلاص بيعافها
حتى لو يبغيها كيف بتعيش معاه وهي تحس انه خلاص انسانة ميته




الريم كانت تحب واحد وياها في الجامعة اسمه حارب صح انها ما تمادت وياه بس كل الي كان بينهم ابتسامات ونظرات
كانت تحس انه يحبها وهو كان متاكد انها تحبه
بس ليش غدر بها ليش خلاها وهو يدري أنه يحبها وهي تحبه
هي في البداية ما كانت تسويله سالفة بس بعدين حبته وحست أن قلبها كله صار ملك له
شو كان قصده من هالحركة يخليها تحبه بعدين يهدها............. بس عسب يلعب بمشاعرها ولا هو تحدي وحب يكسبه

.................................................. .....................................



بيت بو سعيد
الساعة 3:30



منصوركان ضايج وكاره عمره (الصراحة سخافة اشو هالسوالف بعد....... ميلسيني بين حريم ما عندهم الا الحش ........ سلطان يرمس مع حرمته وامه............ وهزاع شكله مب ويانا في هالدنيا ما ادري فشو سرحان الي يشوفه يقول روميو ولا كله ولا ميثة هاي خلوها على صوب أنا قلت ارتحت منها أسبوع لكن صدق الي قال الي استحوا ماتوا
جان زين الريم هني جان غايضتها شوي ......ولا جان اضاربت مع ميثة هههههههههه يضحكوني والله .........الا وين شمو............ وحليلها أحسها ضايعة بينهم)

منصور :شمة شمة
شمة : أطالعته
منصور :تعالي عندي
قامت شمة ويلست عنده
منصور :شو أخبارج
شمة : بخير
منصور :"بديتي تجهزين
شمة : لاء بعدني
منصور : وشو نفسيتج
شمة : ما ادري عادي
منصور ابتسم شقا عادي مرتاحة
شمة : الحمدالله
منصور :زين الحمدالله الله يوفقج
تدرين مطر ميت من الفرح جنه محد بيعرس غيره ولا كل ساعة يقولي أرمسج عسب تجدمون العرس الي يجوفه جي يقول يمكن يترياج من عشر سنوات ما يروم بعد يتحمل
شمة ابتسمت بخجل
منصور باستهزاء : أنزين قبل ما تعرسين يبالج شوية نصايح مني
شمة:ههههههههه عشان ارد ثاني يوم مطلقة
منصور :هههههههه أفا عليج أعجبج أنا
شمة :بتظهر اليوم
منصور :ما أدري والله
شمة : منصور متى قالوا بيشلون الجبس عن ريلك
منصور بعد ثلاث شهور يمكن
شمة : يعني قبل عرسي
منصور : هي أظن ليش
شمة :لاء بس اسأل
منصور : أنزين انا بروح احط راسي شوية
شمة :أوكي

راح منصور وخلا شمة في مكانها والأفكار توديها وتيبها.........ز اخيراَ بعد كل هالصبر بيتحقق حلمي...... اخيراَ أنا ومطر في بيت واحد ما اصدق يا ربي فرحانة (ضحكت لما تذكر منصور يقول الي يجوفه جي يقول يمكن يترياج من عشر سنوات ما يروم بعد يتحمل) بنسبالي ما كانوا بس خمس سنين كانوا دهر
الحمدالله على كل حال
.................................................. ....................................

قتلنا الحب من دون رحمة
المشكلة جيتك وبي حب يجتاح
جيتك طفل محتاج من الوقت ضمه
جيتك وله وأشواق والشوق فضاح
ومن يومها كل الفرح صار صدمة
رد الصدى ياصاحبي صاحبك راح




بيت بو منصور
الساعة 5:30


ميرة (وينه طلع وما دخل خلا أروح اشوفه بلاه اخاف صدق طار من أيدي
طلعت ميرة وشافت علي توه داخل من الباب ومشى على طول على الميلس بدون ما يصد صوبها شو بلاه ليش شكله جي.......... الي اعرفه أن محد في الميلس خلا أروح له ..........لا لا تخبلت انا............. انا بعدني زعلانة عليه
يا ربي ارحمني شو اسوي بروح والي فيها فيها
راحت وكانت مترددة تدخل ولا لاء شافته يالس وشكله سرحان لأنه ما انتبه لها وهي رايحة ورادة............ دخلت الميلس شافته وهو سرحان يلست تتامله بس ما مرت ثواني الا وهو منتبه ان في حد موجود رفع راسه طالعها بعدين صد الصوب الثاني
ميرة استغربت اكثر واكثر لا ليكون الي في بالي صار :عــ..لي......علي
علي رفع راسها طالعها بتعب :شو ميرة تبين شي
ميرة :لاء بـــس شفيك
علي : تنهد تعبان يا ميرة تعبان كل الي أحبهم هدوني
نزل علي راسه وحظن ويهه بين كفوفه
خلاص نزلت دمعة من عينه غصب يحس أنه مظلوم والمصيبة ما يروم يرمس......... ما يروم يدافع عن نفسه انصكت في ويهه من كل صوب ميرة وخليفة يحس الكل كارهنه
يحس الكل يستحقره الكل يقول انه ما فيه قلب وانه قاسي بس محد يعرف انه في داخله قلب طفل يلومونه على شي مب ذنبه ليش.............. ليش هو شو سوا

ميرة تجدت منه ويلس عداله كانت مترددة بس بعدين ما حست بأيدها الا وهي على كتفه :علي شو فيك ارمس
علي أطالعها والدمعة في عينه وهذا الي جتل ميرة : تلوموني ليش على ذنب انا مالي خص به ....انتي زعلانة عسب رمست أنزين انا مب ذنبي اذا أنا ريال ومب حقي احس أني محبوب وفي من يحبني ويهتم بيه وانتي كل ما اقولج شي ما تعطيني ويه كنت احس أن كرامتي تنهان لكن ما أقول شي عسب احبج........... ولا خليفة بعد زعل عليه كل هذا عسب كلمة ظهرت مني في لحظة غصب ليش ............ليش الي احبهم يبتعدون عني اذا هم ما تحملوني منو بيتحملني ها قوليلي
ميرة نزلت دمعة من عينها :
علي يطالعها: لا تصحين ما ابغيج تصيحين ميرة أنا تعبان تعبان ومحتاج لج حرام عليج حسي بيه
علي طاح بحظنها وميرة لوت عليه وهي مب حاسة بعمرها

كان يحس بعمره في الجنه مرتاح ويحس بحنان كبير يحس انه يبغي يرقد بس ما وعى الا بصرخة هزت المكان هز

فتح عينه من حلم حلو كان عايش به وما يبغي يصحى منه
شافها جدامه وهي خايفة :ميرة بلاج
ميرة شافته وهي تتلفت حواليها خايفة حد يشوفها وفي نفس الوقت ما تنكر انها مستحية منه
علي ما حس الا المكان فاضي ميرة ظهرت
نزل راسه أنا كيف سويت جي كيف احضنها وهي لين الحين ما استوت حرمتي
بس ابتسم علي وهو يتذكر كيف كان مرتاح بس بسرعة طرد هالأفكار ( أعوذ بالله من الشيطان الرجيم أنا لازم اعتذر منها


ميرة كانت كاره عمرها يا ربي كيف سمحت لنفسي اسوي جي يا رب سامحني والله ما حسيت بعمري
أووووووووف شو الحين شو اسوي الحين

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
قديم 07-02-07, 08:16 PM   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13281
المشاركات: 6,276
الجنس أنثى
معدل التقييم: بدارة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بدارة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بدارة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عندي سؤال
وخابرن فيه
تجريح
لكن ضروري
تسمعه بانبساطي
أرفعك للسماء
ترجع تطيح
قلي شسوي
فيك
لا صرت واطئ

روضة

يا الله حاسة بموت ناقصة عمر أحسه بالعماله يغايضني لا مسوي عمره حنون ويرمس بحنان وطيب........ يالله الطيبة مقطعة عنده
ما وحالها الا وهي تسمع صوته

سعيد وهو يبتسم بمغايض :روضة حبيبي اذا تعبانه روحي ارتاحي
روضة :لا مب تعبانة
وقامت من مكانها وراحت يلست عنده
سعيد : ههههههه أدري أنج تحبيني وما ترومين تيلسن بعيد عني
روضة :لا وايد واثق من عمره الاخو
سعيد :ابتسم ونزل راسه
روضة بهمس : ما في داعي لهل الحركات جدامهم...... أظنهم يدرون شقا حياتنا يعني ما في داعي لحبيبتي وحياتي وهالرمسة
سعيد أطالعها :شو حبيبي ما أسمعج صوتج وايد خفيف
روضة :تستهبل أنت ولا شو
سعيد :ضحك :فديت قلبج وانا بعد احبج
روضة فجت عينها وهي تشوفه قايم من مكانه يبتسم باستهزاء
بعد ما رن مبايله
سعيد : مرحبا الساع والله
المتصل : هلا والله علومك
سعيد :بخير والله الا وين أنت مختفي هالأيام
المتصل :لاء موجود بس عندي شوية مشاكل
سعيد: مشاكل خير يا بوحميد
عبدالله :لا والله بس وحدة مأذتني ياريال ......... تهددني بتعطي حرمتي صوري وياها........ وما أعرف الصراحة شقا اتصرف وأنا قلت مالها غير بو عسكور
سعيد:والله ما ادري
عبدالله : بو احمد البنية تهددني بتخبر الحرمة وأنت تعرف أنا أحب حرمتي وما ابغي أخسرها
سعيد: وهي شو تبا منك
عبدالله :يا ريال ما ادري بس تهدد أقولها تبين بيزات بعطيج............ لكنها يا ريال معندة انا قلت اذا رمستها أنت وهددتها يمكن تخاف وخاصة أن مرتبتك في الشرطة عالية تروم تهددها بالسجن
سعيد: خلاص أنا بتفاهم وياها .........عطني اسمها ورقمها
عبدالله : اسمها نورة ورقمها الله يسلمك 050/#######
سعيد:أوكي وخبرني بعد شو اخبارك




روضة كان راكبنها وسواس ( أكيد يرمسها ولا ليش قام وراح الغرفة هي خلا اطب مرة وحدة )
قامت روضة ودخلت الغرفة شافته يرمس بالتلفون (لا أونه يرمس ريال يتحراني ياهل ما افهم أنه يرمسها )
روضة : تعمدت تزقره بصوت عالي :سعيد
سعيد أطالعها والشرار يطاير من عينه :خلاص بوحميد أرمسك بعدين
أنتي ما تشوفيني ارمس الريال:
روضة :لاء وتتحراني ياهل ولا غبية يوم انك ترمسها قول لا تخاف
سعيد راح لها وين ما يالسة وجرب ويه لها لدرجة انها ارتبكت وقالها وهو معصب ومستهزا بنفس الوقت
:والله يا مدام روضة لو برمسها بقول اني يالس ارمسها ما بجذب بعدين انا ما اخاف من حد
روضة : هي تراك بلا احساس
سعيد وهو يرص على أيده :لا تخليني اجتلج الحين
روضة أطالعته بتحدي بس بسرعة ما تحولت نظرتها نظرة خوف وخاصة وهو جريب منها ومركز على عيونها والشرار يطاير من عيونه
روضة بلعت ريجها وسعيد بعده يطالعها
حاسة انها متصنمة في مكانها تبغي تقوم بس ما تقدر
سعيد حس انها خلاص ما تروم تتحمل خاف تصيح عسب جي
طبع بوسة هادية على خدها وطلع وهو يغمزلها
روضة بعدها في مكانها مستحيل هالانسان طبيعي اكيد فيه شي أحس اني خلاص قلبي وقف مب قادرة أتنفس

.................................................. ............................................

 
 

 

عرض البوم صور بدارة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة سامية المقام, الكاتبة سامية المقام, سامية المقام, قبر يلمني ولا بنت اتذلني, قبر يلمني ولا بنت اتذلني للكاتبة سامية المقام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:27 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية