لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-09-18, 07:54 PM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2018
العضوية: 330385
المشاركات: 33
الجنس أنثى
معدل التقييم: كلاوود عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 99

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
كلاوود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : كلاوود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية برد الجفا .. بقلمي/كلاوود

 

((البارت الحــادي والعـشـروون))
×

صحى ع صوت الجرس ازعاج ناظر ساعته 2 الظهر
ناظر حوله كيف نام مايتذكر الا لما انسدح ع الكنبه بعد مادخلت الغرفه وقفلت الباب وراهاا ..

راح للباب اللي دق الجرس ثاني فتح الباب تفاجأ : خالد

خالد دخل : سلام

عبدالعزيز بهدوء : وعليكم السلام حياك

خالد بجديه : وين ندى

عبدالعزيز : نايمه داخل

خالد : قالولي البنات ع اللي صار وماقصرت ع وقفتك بس ندى لازم تجي معي ايش تبي الناس تقول عنهاا جالسه عندك وعرسكم للحين ماصار مو حلوه بحقك ولا بحقنا

عبدالعزيز : وعمي ؟؟

خالد : ماعليك بتجلس عندي لين تنحل السالفه

عبدالعزيز جلس وهو يأشر ع الغرفه : شوفهاا داخل

خالد دق ع الباب : ندى ندى اصحي

ندى اللي اصلا مو قادره تنام تفكر باللي بيصير .. طنشت الباب اول مادق بس لما سمعت صوت خالهاا فتحت بسرعه وحضنته ورجعت تبكي : خالد

خالد بعدها عنها بعد مالاحظ صدت عبدالعزيز المعترضه .. : مسحي دموعك واجهزي بتروحي معي

ندى بسعاده : نروح بيتنا شصار ابوي

خالد قاطعهاا : لاا تجلسي عندي لين تنحل هالسالفه

ندى بكسره : طيب

دخلت الغرفه ولبست عبايتهاا واخذت شنطتهاا وطلعت شافتهم جالسين وسكتو لما شافوهاا ..

خالد وقف : جاهزه

ندى : ايوه
ولفت ع عبدالعزيز بتحرجه عند خالها : ابي جوالي

عبدالعزيز رفع راسه يناظرهاا بقوه عين : قلت لك انسيه

خالد لف ع عبدالعزيز : ليش ماخذ جوالها اذا مو مصدق

عبدالعزيز قاطعه : رجاءً خالد لاتتدخل

خالد متنرفز : الا بتدخل اذا مو مصدق محد غاصبك عليهاا في الف من يتمناهاا

عبدالعزيز رفع حاجبه متنرفز وزاد عليه نظرات ندى المحتقره : لااحد يغصبه علي لاني حتى انا ماابيه

خالد لف عليهاا يسكتها بنظراته

عبدالعزيز جلس يمتلك اعصابه : اللهم اني صائم خالد خذها عن وجهي وتفاهمي معك بعدين

خالد طلعها معه وهو يهاوشها اذا تكلم رجالين مع بعض انتي تسكتي

×
×

دخلت المطبخ : سألت صيته تقول من بعد صلاه الظهر ماشافته

نسيم جلست ع الكرسي بتعب : غريبه وين راح ابوي

سلمى : انا لما كلمنا خالد احس اني ارتحت الرجال يفهمو بهالامور اكثر مننا

نسيم : اي والله زين اناا قلنا لبسمه وشارت علينا نقوله

سلمى قصرت النار ع القدور وطلعت بالصاله واخذت قرأنها وجلست تقرأ ..

وصيته جالسه بالصاله تراقب كل شي بصمت بعد مافهمت السالفه ..

×
×

تحس نظرات البقرات الثلاث غير فيها شماته ومبين ان وراهم شي بس ابدا مو فايقه لهم بالها من ندى وايش بيصير فيهاا

منصور دخل البيت ولف عليهم : وين امي

حياة : نامت ايش عندك

منصور راح للدرج بيطلع : تعالي سالمه

سالمه وقفت وناظرت ابتسام بغرور وطلعت
ابتسام تحمد ربها بداخلهاا ع نعمه العقل والثقه بالنفس

وقفت وطلعت فوق تبي تشوف اصاله دقت ع باب غرفتها وفتحت الباب
اصاله المنسدحه ع سريرها وبيدها جوالها وبدون نفس : نعم

ابتسام قفلت الباب وراها : ليش جالسه بروحك

اصاله : مزااج

ابتسام سكتت شوي : ايش رايك نطلع نجلس بالحديقه الجو حلو برا

اصاله تركت جوالها وناظرت ابتسام : مشغوله شوي بروح جمعه صديقاتي

ابتسام بتردد : عادي اروح معك والله طفشت بهالبيت

اصاله : كلمي زيد اول مالي خلق مشاكل

ابتسام انبسطت وارسلت لزيد انها بتروح مع اصاله ورد عليها روحي

اصاله تناظر دولابها ايش تلبس : رد عليك

ابتسام : ايه قالي روحي يلا اروح اتجهز


نوره انبسطت ان ابتسام بتطلع مع اصاله تغير من نفسيتها

اصاله : يالله يمه شوفي لنا احد يوصلنا تأخرت ع البنات

ابتسام مرتاحه نفسيا تطمنت ع ندى مع خالهاا والبنات يقولو ابوها عادي مو معصب عليهم ..

طلعت مع اصاله وشافت سيارة جياد شغاله واصاله رايحه لها ركبت معها ورا وجلسو ينتظرو جياد ماتدري وين راح
اصاله : ياطولت بالك ياجياد

ابتسام تناظره طلع من غرفته وهو يعدل شماغه : هذا هو جا

جياد ركب سيارته وحرك وهو يلف ع اصاله ماانتبه لابتسام وراه : ليش راكبه ورا كأني سواقك

اصاله : عادي سيارتك مظلله مااحد منتبه لناا

جياد من كلمه لنا لف براسه يشوف مين ثاني انصدم وهو يشوف عيونهاا اللي الكحل زايدها فتنه
لف قدام استغفر الله العظيم من اول رمضان وهو يتصدد مايشوفها يبي العيد يجي ويروح جده وهو ماشافهاا بس غصب تفرض وجودهاا

اصاله تناظر الطريق غير وواضح ان جياد ضيع : جياد بيت ال... وين رايح انت

جياد باارتباك : ادري بس هذا طريق مختصر
غصب رفع عيونه للمرايه يناظرها منشغله بجوالها ولاهي حاسه باللي يحترق قدامهاا

شغل المسجل وصار يعدي لين وصل للاغنيه اللي يبيهاا
عيونك اخر امالي
وليلي اطول من اليم

ابتسام لفت ع اصاله تبي تصدق انه مشغل اغاني برمضان اصاله ناظرتها وهي حاسه بجياد وعارفه ليش اختار هالاغنيه بالذات
ابتسام تهمس لها : قولي له يقفل حرام احنا برمضان

اصاله بصوت عالي تبيه يصحى وينتبه للي يسويه : جياد ابتسام تقول قفل الاغاني حرام واحنا برمضان

جياد رفع عيونه يناظر ابتسام اللي تناظره استحى من نفسه وع طول قفل .. ياربي ليه كذا ينسى نفسه بوجودهاا

وقف عند البيت وبدون مايلف عليهم : شوفي اي احد يرجعكم انا مشغول

اصاله : طيب يعطيك العافية

ابتسام نزلت وهي مرتبكه كيف تقابل صديقات اصاله وكيف شخصياتهم لها زمان ماجلست بجمعه بنات غير خواتهاا ..

جياد طلع راسه من الشباك وبجفاا : غطي عيونك ماتشوفي الشباب اللي جالسين قبالك

ابتسام سكرت الباب ونزلت الغشوه ع عيونهاا وهي مقهوره من نفسهاا ليش صارت عادي ماتحس انها متبرجه بعد ماكان حجابها ساتر ماينعرف اذا سودا او بيضا

×
×

دخل البيت وجات عينه ع ابوه وامه ومحمد الجالسين بالصاله ومبين ان عندهم سالفه .. : السلام

صالح ع طول : وين بنت عمك

عبدالعزيز وعرف ان السالفه انتشرت : عند خالهاا

ناديه بقلق : تعال فهمناا شصار

عبدالعزيز جلس جنب امه
صالح وهو مو مصدق : اكيد مع خالها انا اللي اعرفه انها معك

عبدالعزيز يناظره بثقه : ايه البارح كانت معي واليوم الظهر اخذها خالهاا وبتزوجهاا بعد العيد

ناديه حطت يدها ع فمهاا تستوعب مقصده

صالح عصب : الله لايعطيك عافيه وانت عارف ان البنت ماتبيك

محمد يناظر عبدالعزيز وهو مو مصدقه بس بيشوف نهايتهاا

عبدالعزيز يرفع حاجبه : ماسويت شي حرام حلالي

ناديه تضرب خدودهاا : يافضيحتناا يافضيحتنا لو حملت قبل العرس

صالح يمسح وجهه بيده : لا اله الا الله

محمد رحم حال عبدالعزيز مبين متوتر ومايبي يخرب عليه ابدا : الحين خلونا بالاهم فهمنا شصار عمي جانا معصب مافهمنا منه شي

عبدالعزيز ماعرف ايش يقول : بنت ماتخاف الله كلمت ندى قالت بتزورها بالبيت وندى استقبلتهاا وبس دخلت المجلس الا وتشيل العبايه وتطلع رجال وجا عمي

ناديه : حسبي الله ونعم الوكيل

صالح : وانت كيف عرفت

عبدالعزيز : انا ارسلي رقم شوف زوجتك ورحت بيت عمي وع السالفه وعمي قالي خذها معك ندى مظلومه وانا شفت محادثاتها مع هالبنت اللي حاقده عليها وبتخرب حياتها

محمد معصب : مين البنت

عبدالعزيز بهدوء : انا تفاهمت مع اهلهاا

ناديه تمسح الدموع اللي لمعت بعيونهاا : الله لايوفقهاا ولايبارك لها بحياتهاا

صالح : والحين محسن وراسه هذا مين يفهمه

محمد : ماعليك نروح له مع بعض ونحاول اهم شي هالسالفه ماتطلع تكون بيننا

×
×
×
يوم العيد ..

الكل متجمع في بيت صالح لانه الاكبر ..

ودخل محسن وصالح يسلمو ع البنات ..
صالح ناظر محسن كيف يسلم ع ندى عادي وكأنه ماصار شي حس براحه ماصدق ان محسن اقتنع وصار حريص مايخلي البنات لحالهم بالبيت رب ضارة نافعه ..

نجوى تبرم قدام نسيم : 5 كيلوو برمضان شفتي كيف العزيمه

نسيم : ماشاءالله خلاص اضمن لك الزوج بعد هالخمسه والله طلع جسمك حلوو

سلمى : ايوه ماشاءالله والاسود بعد مخصر جسمك

ندى تناظر نجوى مو معبرتها لمتى يعني تبيني اتزوج اخوها غصب مو حاله هذي ..

سلمى تناظر صيته اللي دايما ساكته وتناظر او تسأل : انتي متى تروحي تعايدي اهلك

صيته : العصر اروح اسلم عليهم وارجع

نسيم بلأآمه: اهلك من تزوجتي ابوي ماقد رحتي لهم

صيته ماعرفت ايش ترد اهلها كل حياتهم مشاكل ماصدقت تتزوج وتبعد عنهم : المره مالها الا بيت زوجهاا
وراحت عنهم والبنات يضحكوو ...


ناديه تهمس وهي عند باب المطبخ: ندى تعالي ابيك

ندى راحت معها وهي مستغربه بس ماحبت تتكلم ..
دخلو المطبخ زاد استغرابها لما ناديه قفلت باب المطبخ
ناديه ابتسمت : اجلسي

ندى جلست ووقفت بسرعه لما شافتها فتحت الباب الخارجي اكيد وراها عبدالعزيز ..

جات عينها بعينه صدت عنه بسرعه وراحت للباب الداخلي

ناديه مسكت يدها لاتفتح الباب : وين رايحه تعالي لاتستحي
رجعت معها وهي تتمنى تجلد هالانسان يحب يحرجها مع الناس ..

عبدالعزيز ماد يده قدامها بيسلم : كل عام وانتي بخير

ناديه ناظرتها بعتب وصدت تسوي القهوه ..
ندى استحت من عمتها ومدت يدها تفاجأة لما سحبها كلها وحضنهاا ويمسح ع شعرها : احلى عيد مر علي بحياتي

ندى تحس انها بتبكي مكتومه ومو شايفه احد دافن راسها بصدره
سمعت صوت الباب انفتح وصراخ نجوى بحمااس : اووووووه تصالحووو

ندى قرصته بجنبه تركها بسرعه وطلعت وهم يضحكو عليهاا
عبدالعزيز يعدل شماغه : خلاص احرجتووهاا

نجوى : من وراي هاااه كان قلتو لي وفرحتوني

عبدالعزيز مبتسم بسعاده وهو يتذكر شكلهاا وشعرها اللي طولان

ناديه : نجوى خذي القهوه وديها المجلس

نجوى اخذت القهوه وطلعت وهي حاسه ان امها تصرفها ..
ناديه وقفت قبال عبدالعزيز : لازم تستعجل بالزواج البنت ماهي عاجبتني هالايام وجهها مصفر وهاديه

عبدالعزيز ابتسم يطقطق ع امه : وايش يعني هالكلام

ناديه متنرفزه : يمكن البنت حامل ياحظي

عبدالعزيز يمثل السعاده : من جد الله يبشرك بالخير واخيرا بصير ابوو

ناديه تضربه ع كتفه : اسكت لااحد يسمعك انا حاسه مدري صدق ولااتوهم

محمد يدق ع الباب : يانجووى

ناديه : ادخل محمد مافي احد

محمد دخل : انت ايش جايبك هنا والضيوف ماليين المجلس نبي قهوه بسرعه جهزوهاا

عبدالعزيز طلع بسرعه ماصدق جاته فرصه يتهرب من امه ضحك بهباله وهو رايح للمجلس ..

×
×

عجبها العيد في بيت نوره كانت متوقعه يكون ممل بس انبسطت ع الاجواء بخور وبلونات واناشيد .. والاطفال مسويين جو بعد

واللي ريحها اكثر ولا احد من الرجال دخل البيت طول الوقت في المجلس ويستقبلو الضيوف

حتى البقرات الثلاث نفسيتهم حلوه وعايدوها وهم مبسوطين

لفت ع عمتها تناديها من غرفتها راحت لها وهي تتمخطر بكعبهاا وقفت عند باب الغرفه ماقد دخلتهاا : هلا عمتي

نوره جالسه ع سريرها وجنبها صندوق قديم : ادخلي وقفلي الباب وراك

ابتسام قفلت الباب وقربت منها وهي مو عارفه ايش تبي
نوره اشرت لها تجلس جنبها وجلست
طلعت سلسال ع شكل فراشه: هذا امك اهدتني اياه يوم العيد

ابتسام تأملته وهي تميز ذوق امها الجميل

نوره وقفت عند التسريحه : تعالي وعطيني ظهرك

ابتسام وقفت قبال المرايه والدموع تلمع بعيونهاا ولفت شعرها بجهه وحده ..
ونوره تلبسها السلسال

جياد فتح الباب : يمه وينك ...
وقف الكلام بحلقه يحس قلبه يرجف من شوفتها بشعرها وكامل زينتهاا ماقدر يشيل عيونه عنهاا

ابتسام وقفت عيونها عليه بصدمه مو مستوعبه الموقف حست بنظراته وع طول تخبت ورا عمتهاا

نوره : ارجع ورااك

جياد ثابت ع الباب يحس دمه يغلي من القهر انه ضيعها منه تمنى انه ماعرف ان هذي ابتسام محسن صح اول ماشافها جذبته بس مو كثر لما عرفها همس بقهر : ليه يمه قلتي لي ليه

نوره تناظره بااستغراب : ايش قلت لك

جياد طلع وسكر الباب وراه بقوه

ابتسام بعدت عن نوره ووجهها محمر : ياربي يالاحراج

نوره جلست وهي تفكر بجياد ماتبي تصدق اللي ببالهاا بس نظرته لابتسام كانت تعني الكثير ماتقدر تنكرهاا .. لازم يطلع من البيت قبل يطيح الفاس بالراس

ابتسام سمعت زيد ينادي عليها طلعت له
زيد : يلا نروح نعيد ع ابوك ونخلص نعسان حدي

ابتسام : بجلس عندهم وانت ارجع

زيد بزهق : طيب اخلصي

×
×

بعد الغدا ..
في غرفه نامت بسمه وعيالها وابتسام
وفي الغرفه الثانيه. .
نسيم رمت حالها ع السرير بتنام وانسدحت جنبها اسيل ونجوى جنبهاا

ندى بدلت ملابسهاا وناظرتهم : ع الاقل بدلو ملابسكم مو نايمات كذاا

سلمى : مارح يحسو

صيته وقفت ع الباب : سلمى ابوك يبيك عند الباب

سلمى بقلق : ايش يبي فيني

صيته وهي رايحه : ماادري

سلمى لفت ع ندى : تتوقعي علي

ندى : يمكن بس شتسوي وابوي موجود نامي وانا اقوله نايمه

سلمى بخوف : اكيد صيته قالت له اني صاحيه اخاف اكذب ويفشلني ببيت عمي

ندى : طيب انزلي لابوي واذا قالك تسلمي ع علي تعذري باي شي

ناديه : سلمى ابوك تحت يبيك اطلعي بسرعه لايعصب زياده

سلمى نزلت وهي تستغفر. . لفت الطرحه ع شعرها وطلعت لابوها عند الباب : هلا يبه

محسن : سنه واقف ع الباب اناا هذا رجلك بيسلم عليك

سلمى حست عيونها بتطلع وهي تشوفه قبالهاا يناظرها بصدمه

علي وفهم السالفه وكلام صيته عنها يأكد له ابتسم : كل عام وانتي بخير

سلمى لفت تناظر ابوها اللي راح عنهم دخلت بسرعه وقفلت الباب بوجهه
صيته ناظرتها معصبه : ليش تقفلي الباب بوجهه اقوول لابوك ع سواتك

طنشتها وطلعت فوق تجري ودخلت الغرفه وهي تبكي ..

ندى بخوف : ايش فيك شصار

سلمى تبكي وتضرب خدودهاا : شافني شافني

ندى : علي ؟؟؟

سلمى : الله ياخذه مادريت انه برا مع ابوي

×

والعصر ..

نسيم دخلت مبسوطه : حياااكم بنااات جدتي وخالتي صالحه جاوو

ناديه استقبلتهم والبنات

صالحه سلمت ع صيته عادي وجلست واشرت لنسيم تجلس جنبها

صيته تناظر سعادتهم بصمت نسيم غير البسمه ماتفارقهاا وخالتها حاضنتهاا ..

×
×

وقفت ع الشباك العاكس تناظر تحت : شفتي اللي جنب ابوي لابس شماغ سكري

نجوى : اللي ثوبه بني

ندى : ايه هذا خالد

نجوى تناظره ولفت ع ندى بخجل : مو واضح مرره

ندى : يلا ننزل نسلم

نجوى نزلت مع ندى وهي متوتره من مقابل اهل خالد اللي ماقد شافتهم ..

بسمه همست لصالحه : اللي جايه مع ندى هذي نجوى

صالحه بصوت عالي : ماشاء الله ياناديه عندك بنت بهالزين ولا تعلميناا

ناديه اللي كانت شاكه بجيتهم الحين تأكدت ابتسمت وهي تناظر نجوى تسلم عليهم ووجهها احمر اكيد البنات قالو لها ولا ماتستحي كذاا

ام راشد تأشر جنبهاا : تعالي جنبي يابنيتي

نجوى جلست جنب ندى : لا عادي مرتاحه بمكاني

ناديه اشرت لها تروح بدون ماتناقش
نجوى راحت وجلست جنب ام راشد اللي مسحت ع شعرها : بسم الله ماشاء الله

سلمى لفت عليهم بالقهوه ووراها اسيل تلف بالحلا..

×
×

عبدالعزيز قرب الدله جنب النار بالمشب انبسط لما شاف ابوه جايه : زين جيت يبه

صالح : شعندك

عبدالعزيز : قولهم عن موعد عرسي

صالح : بعد اسبوعين انت صاحي

عبدالعزيز يهمس وبداخله ضحكه كاتمها : امي تقولي عجل شاكه انها حامل

صالح عطاه نظره يتوعده وراح عنه مقهور ...

×

واقف ع المدخل ينتظر ام راشد يسلم عليها ويعايدهاا
وهو يتمنى تجي تعايده هه ضحك ع نفسه يدري لو ايش ماتسويهاا

ام راشد طلعت له وسلم عليها وباس راسهاا : كل عام وانتي بخير

ام راشد : وانت بخير وصحه وسلامه

محسن بااهتمام : طمنيني عنك كيف صحتك

ام راشد : ماعلينا والله ماغير ركبي يالله تشيلني كبرنا وانا عمتك

محسن بضحكه يلطف الجوو : بعدك صغيره ولو تبي ادور لك عريس

ام راشد ضحكت : ايييه اضحك علي بكلمتين

تعلقت عيونه بالباب لما سمع صوتها القريب ينتظرها تطلع ..
صالحه : امي وين راحت

سلمى : ارجعي ارجعي راحت لابوي عند الباب

صالحه وهي راجعه : زين قلتي لي كنت بطلع

لف ع عمته اللي تناظره بصمت استحى من نفسه كيف كذا صار مايحس بتصرفاته

ام راشد : بعدك تبيهاا

محسن يسمح ع شاربه بسبابته باحراج : اي والله ياعمتي

ام راشد : ان كان لك نصيب فيها بتاخذها لو اخر يوم بعمرك

صيته وقفت ع الباب : محسن انت هناا

ام راشد دخلت بدون ماتقول كلمه

محسن بضيق : تبي شي

صيته : ايه ابي اروح لااهلي

محسن يعيد نسفه شماغه : بعد مايروحو الضيوف اوديك

صيته قربت منه ونزلت اطراف شماغه ع كتوفه وابتسمت : كذا احلا

محسن رجع رفع شماغه : ماارتاح الا كذا يالله تأخرت ع الرجال


تأملته وهو يمشي لين دخل المجلس .. مو عارفه توصف شعورها بس اللي حاسته ان شعور الكره تجاهه تغير وكأنها تقبلته شوي

بسمه حطت يدها ع كتفهاا : ماغيرتي رايك

صالحه نزلت الستاره ع الشباك : امشي ننزل مو حلوه نختفي

بسمه مشت وراهاا وهي ساكته عرفت ان خالتها ماتبي تتكلم وتجرحهاا


×

ماخلص العشا الا وهي خلاص زهقت من نظراتهم ومراقبتهم تحس انها مقيده مو قادره تصير ع طبيعتهاا

نسيم : هاه نجوى لاتقولي بترفضي خالي

نجوى تشيل البنس عن شعرهاا : انا رايي يجيكم من ابوي وبعدين للحين ابوي وامي ماكلموني

نسيم بتمثيل : بنت اصووول ماشاء الله

نجوى لفت ع ابتسام : سكتي اختك لااخنقهاا الحين

ابتسام بضحكه : ليش معصبه ماقالت شي ياخاله

نجوى : نعمم !!

ابتسام ببراءه : ايوه خالتي زوجه خالي

نسيم تضرب كف بكف مع ابتسام وهم يضحكوو

نجوى رمت عليهم المخدات وطلعت من الغرفه ..
ابتسام : ياحليلهاا تستحي

نسيم : تعالي نجننها اكثر

ابتسام : مافيني والله ظهري يألمني

ندى دخلت الغرفه وهي تبكي رمت حالها ع السرير ودفنت راسها بالمخده
ابتسام بخوف : ندى ايش فيك

نسيم : شصاير تكلمي

ندى : عرسي بعد اسبوعين مايفهموو اقولهم مااابيه

نسيم ارتاحت : اشواا حسبت شي كايد

ابتسام تصارخ : وعندك عادي يزوجوها واحد ماتبيه غصب

نسيم : عادي تحبه بعد الزواج

ابتسام : متخيله كيف تعيش معه حسبي الله بس ياعمري ياندى انا بكلم عمتي

ندى رفعت راسها ودموعها ماوقفت : حاولي الله يخليك

ابتسام نزلت تحت شافت عمتها ترتب بالمطبخ : عمتي دريتي عن عرس ندى

ناديه : ايه قالي

ابتسام : عمتي مايصير انتو عارفين ان ندى ماتبي عبدالعزيز

ناديه : كانت ماتبيه بس خلاص تصالحوو

ابتسام : ندى فوق تبكي

ناديه تمسح الطاوله : تدلع

ابتسام ناظرت عمتها بقهر وطلعت وهي تدور ليلى هي اللي تفهم عليها وتكلم عبدالعزيز. .

تفاجأت من ليلى : ندى ظلمت عبدالعزيز وهو يموت فيهاا بس هي مو معطيته فرصه يفهمها السالفه اللي هي فاهمتها غلط بس بعد العرس يفهمها ع راحته وهي رح ترضى

ابتسام عصبت : ترضى بعد ايش بعد ماخربت فرحه العمر وتجهيزات العرس والعرس نفسه تبي تغبنووهاا انتوو عشانه اخوك توقفي معه فكري بندى ابدا ماتوقعتك كذا ليلى

ليلى تجري ورا ابتسام : السالفه انا مااقدر اقولها لك بس انا متأكده انك لو عرفتيها بتتصرفي مثلي

ابتسام : انا لايمكن اشوف اختي تبكي ومغصوبه ع شي وانا اكون مرتاحه وعاجبني اللي يصير

وطلعت فوق عند اخواتها شافت بسمه وسلمى موجودات ..
بسمه : كلمتي عمتي

ابتسام بقهر : تقول عادي ندى تتدلع

ندى رجعت تبكي

ابتسام جلست : انتي بسمه كلمي محمد

بسمه بضيق : كلمته وتهاوشناا واقف مع اخوه الباشاا

سلمى : اجل خلونا نرجع بيتناا

نسيم : ابوي ودى صيته لاهلهاا تعاديهم ويرجعوو بكره

سلمى : اووف

ابتسام : اكلم خالد يوديناا

ندى : ايه تكفين ابتسام كلميه ماابي اجلس هناا قال اتدلع حسبي الله بس


ابتسام قفلت من خالد اللي الحمدلله مارجع حايل مع اهله وقالت للبنات يتجهزوو

بسمه: بنات انتظرو ابوي بكره

سلمى : لا والله جلستنا هناا مالها داعي

نسيم تناظر ندى : ليش ماتبي عبدالعزيز

ندى بقهر : اتدلع

نسيم : والله اني عارفه

بسمه صرخت ع نسيم : ماتحسي في اختك يااختي

نسيم سكتت وهي تتمنى تعرف سبب رفض ندى واول كان عاجبهاا ليش الا الحين ..

نجوى دخلت الغرفه وشافت البنات يتجهزو : وين بتروحوون

سلمى : ايوه

نجوى : بدري ماسهرنا مع بعض وصح عمي راح ويجي بكره داريين

نسيم : ايوه بس رح نروح مع خالد

نجوى ناظرت ابتسام المعصبه وندى وجهها محمر وكأنها باكية : صاير شي بنات

ابتسام : وصلي لاخوك يلغي العرس وان ندى ماتبيه مايفهم من زمان وهي تتكلم ماعنده كرامه هذاا

نجوى رفعت حاجب : ايش هالكلام ابتسام

ابتسام لبست عبايتها وهي ترد ع الجوال وقفلت : يلا بنات
ووقفت عند نجوى : انا ماابي ازعلك مني بس انا مقهوره من اخوك وياليت توصلي هالكلام

نجوى مسكت يد ندى قبل تطلع : وندى راضيه بهالكلام وتبيه يوصل

ندى ناظرتهاا بقوه عين : ايه ورجاء لاتربطي صحبتنا باللي بيني وبين عبدالعزيز

نجوى تناظرهم يطلعو مسكت يد بسمه قبل تطلع : ايش صاير

بسمه : حددو العرس بعد اسبوعين

نجوى : من جده اسبوعين ايش يمدينا نجهز

بسمه : ندى ماتبي عبدالعزيز انتو ليش مو معبرين رايهاا

نجوى : حتى انتي يابسمه معهم

بسمه : اكيد اختي وماابيها تنغصب ع شي ماتبيه

نجوى : طيب ونشوف عبدالعزيز ايش يقول بعد كلامكم

×

عبدالعزيز طلع من المجلس لما سمع صوت سياره شاف سيارة خالد استغرب توه ماشي من عندهم ..شاف حريم طالعات .. عرف بسمه شايله غيد وعزوز يمشي جنبهاا

رفع جواله ورد ع نجوى : نعم

نجوى : وينك

عبدالعزيز : بالبيت بنات عمي ليش راحو مو ع اساس بينامو هنا

نجوى : جايتك الحين وافهمك السالفه

عبدالعزيز قفل منها ورجع المجلس ..

نجوى : رجعو بيتهم بعد ماعرفو بتحديد العرس والست ندى للحين معارضه وماتبيك

عبدالعزيز جلس براحه : اهم شي عمي راضي

نجوى : البنات كلمو امي وقالت ندى تتدلع وهذا اللي قهرهم وعصب ابتسام خلاها تكلم خالها يوصلهم

عبدالعزيز ابتسم : امي قالت تتدلع

نجوى : ايه وابتسام قالت اقولك تلغي العرس لان ندى ماتبيك واقول انت ماعندك كرامه عارف ان ندى ماتبيك وبتتزوجهاا

عبدالعزيز عصب : وندى ايش تقول

نجوى تكتف يديهاا : عاجبها كلام ابتسام

عبدالعزيز : والله بنات عمك هذول يبي لهم تكسير راس هين ياابتسام تجيناا تتبكبكي تدوري الفزعه اجل انا ماعندي كرامه طيييب ..

نجوى تلوي فمهاا وهي تشوفه يطلع وشوي تسمع صوت كفر سيارته : يالهوووي يالهووي

×
×

نسيم : الحين ابوي يعصب لو درا اننا رحنا البيت وجالسالت لحالناا
ابتسام تناظر بسمه : والله لو قلنا لخالد بس يجلس

بسمه : خالد مااحد يدخله بالسالفه يروح يتهاوش مع عبدالعزيز وتصير مشكله وهو توه خاطب بنتهم

سلمى : صح كلام بسمه "تلطف الجو تأشر ع عزوز" وبعدين عندنا رجال البيت عزوز

عزوز دفن راسه بحضن امه معصب نعسان ومايبي احد يكلمه

ابتسام : وين ندى

نسيم : راحت تنام

ابتسام : يالله حتى انا بنات

بسمه شالت عزوز ولفت ع هديل : جيبي غيد.ويلا ننام

هديل شالت غيد ولحقت امها. .

سلمى لفت ع نسيم : هاه اشوفك اليوم عادي مع خالتي نسينا حب المراهقين

نسيم وقفت بتروح تنام : لا مانسينا بس هذا تكتيك لازم اثقل ماتشوفي خالتي كيف تتلصق فيني اليوم

سمعو الباب يضرب بقوه

سلمى ناظرت نسيم برعب : يمممه مين جايناا

نسيم راحت جري لبسمه : بسمممه بسمه الباب يدق

بسمه اشرت ع فمها تسكت عشان ماتصحي غيد وعزوز وطلعت ولحقتها هديل بفضول

سلمى جاتهم من المطبخ بعد ماطلت من الشباك : عبدالعزيز ينادي ع ندى ايش نسوي فيه هالمجنون

نسيم : بيفضحناا هذا ينادي عليهاا بصوته المرعب اعوذ بالله

بسمه لفت ع هديل : اطلعي لعمك قولي له ندى نايمه ويبطل فضايح

هديل : ياربي اخاف

بسمه : انا عند الباب مافي غيرك يطلع له

هديل طلعت بتردد ووقفت قباله : احم خالتي ندى نايمه

عبدالعزيز وهو جالس ع عتبه باب المجلس : انتظرها لين تصحى

هديل رجعت للبنات عند الباب : يقول ينتظرهاا

ندى طلعت من الغرفه بعد ماشجعت نفسهاا تطلع من اول ماسمعت صوته
البنات ناظروهاا متفاجئين

ندى طلعت بدون ماتتكلم. . ناظرته جالس ع باب المجلس ولما شافها دخل المجلس

تنهدت بضيق ودخلت ووقفت وهي مكتفه يدينهاا : خير

عبدالعزيز ناظرها من فوق لتحت باحتقار : انتي ع ايش شايفه نفسك ماتبيني ومسويه كل هالقلق انتي المفروض تحمدي ربك اني راضي اتزوجك بعد سالفتك

ندى احمر وجهها من كلامه قهرهاا : سالفتي !!! تدري ان كل هاللي صار لي بسبتك بسبت اللي تسويه ببنات الناس ربي بلاك بزوجتك

عبدالعزيز مسك ذراعهاا معصب : صار شي ماقلتي لي عنه

ندى دفته عنهاا بقوه : اييه صار وبتتزوجني غصب عنك

عبدالعزيز يهز راسها بين يديه : تكذبي صح قولي الصدق تكذبي علي بتقهريني ادري

ندى ناظرته ببرود : لا مااكذب حس باحساس اهل البنات اللي ضحكت عليهم اللي عندها زوج واخ واب الحين تحس باحساسهم

عبدالعزيز والدموع تلمع بعيونه غبن : ندى اقسم لك بالله اني مو كذا والله العظيم ان كل اللي سمعتي عني كذب والله العظيم انك اول بنت بحياتي لاتكذبي علي الله يخليك

ندى نزلت دموعهاا : ايه اكذب عليك اوووف ياالله حس ع دمك ماابيك
وطلعت من المجلس وهو يناظرها بتشتت ...

×
×

طلعو من المستشفى بسعاده
محسن يحرك السياره : اللهم لك الحمد اللهم لك الحمد

صيته بسعاده : واخيرا بيجيك الولد بعد 5 بنات وسنين

محسن يمسك يدهاا بسعاده : الله يجيبه بالسلامه

صيته : امين

محسن : وربي مو مصدق خليني اتصل ع صالح ابشره

رد عليه صالح : هلا والله

محسن بسعاده : صااالح ابشرك بيجيني ولد بعد هالعمر

صالح ووقف من الفرحه : مبرووووك الله يجيبه بالسلامه واخيرا بيجي عبدالله

محسن : والله ماني مصدق احسن فرحه عشتها طول عمري

صالح : الحمدلله الحمدلله وينك الحين تأخرتهم

محسن : ايه طولنا عند ام علي ومرينا المستشفى والحين جايين

صيته تصارخ : محســــن انتبـــه ...

×
نهايه البارت الحادي والعشرون..
انا كريمه بالبارتات وانتم بخيلين بالردود ليش طيب شاركوني☹💔

 
 

 

عرض البوم صور كلاوود   رد مع اقتباس
قديم 06-09-18, 08:11 AM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة قصص من وحي قلم الاعضاء
قارئة مميزة


البيانات
التسجيل: Jul 2014
العضوية: 271387
المشاركات: 11,154
الجنس أنثى
معدل التقييم: bluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13814

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
bluemay غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : كلاوود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية برد الجفا .. بقلمي/كلاوود

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

استمتعت كتير بالبارتات الجميلة واللي حليتيها بحس الفكاهة والمرح

وبصراحة م عندي تعليق يوفيك حقك

وبالنسبة للثنائيات كل ما احط كابلز تفركشي الشغلة وتخالفي توقعاتي لووول

يسلمو ايديك يا قمر

صدقيني متابعينك شوفي عدد المشاهدات

ولكن في كتير ناس فقدوا ثقتهم بالكاتبات لكثرة خيبات الامل اللي مروا فيها

واصلي للنهاية ونحن معك


*تم التثبيت*


تقبلي مروري و خالص ودي

 
 

 

عرض البوم صور bluemay   رد مع اقتباس
قديم 06-09-18, 03:52 PM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري

البيانات
التسجيل: Mar 2012
العضوية: 237614
المشاركات: 8,068
الجنس أنثى
معدل التقييم: نجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 11015

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نجلاء الريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : كلاوود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية برد الجفا .. بقلمي/كلاوود

 

الف الف مبروك التثبيت ياكاتبتنا الراقيه
روايتك حلوه واسلوبك احلى استمري ولا تنتظرين تعليقات للاسف
من كثر ماعطونا الكاتبات انسحابات وهجران صار الواحد يحاسب
الف مره قبل لا يتابع روايه مو مكتمله
نجي لعبدالعزيز وندى جبال تتناطح وش فيها لو صارحتها بدون
ذكر اسماء هي ترتاح وانت تكسبها
سلمى اااه ياسلمى لازم معجزه علشان تفكك من الدب عليان
مدري ودي بحادث يموت استغفر الله المهم دبري دبره واقلعيه عن وجه سلومه
ابتسام الله يفكك من هالعايله سالمه لو عندي احساس ان زيد بيجيه شي
ويندم وبتعدل بس وجود ولد خالته مصيبه وعساها الام تصحصح وتبطل
هالجلسات المختلطه يمكن هي عن حسن نيه بس الله ماحرم شي الا لحكمه
صيته مسالمه نوعا ما كمرت ابوي بس عملتها بسلمى وعلي الي داخل على طمع
وثار قديم كرهتنا فيك يختي
نسيم وصالحه مصالح مشتركه او متبادله بنشوف ايهم اقوى

نتتظر البارت الجاي ياعسل

 
 

 

عرض البوم صور نجلاء الريم   رد مع اقتباس
قديم 06-09-18, 04:48 PM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2018
العضوية: 330385
المشاركات: 33
الجنس أنثى
معدل التقييم: كلاوود عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 99

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
كلاوود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : كلاوود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية برد الجفا .. بقلمي/كلاوود

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bluemay مشاهدة المشاركة
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

استمتعت كتير بالبارتات الجميلة واللي حليتيها بحس الفكاهة والمرح

وبصراحة م عندي تعليق يوفيك حقك

وبالنسبة للثنائيات كل ما احط كابلز تفركشي الشغلة وتخالفي توقعاتي لووول

يسلمو ايديك يا قمر

صدقيني متابعينك شوفي عدد المشاهدات

ولكن في كتير ناس فقدوا ثقتهم بالكاتبات لكثرة خيبات الامل اللي مروا فيها

واصلي للنهاية ونحن معك


*تم التثبيت*


تقبلي مروري و خالص ودي


الفف شكر والله اسعدتوني بالتثبيت 🌼
بالنسبه للروايه احب اطمنكم كاامله عندي وانا مانشرت الروايه الا بعد مااكتملت عندي واقتنعت فيهاا
واما الثنائيات اذا تلاحظون مو مركزه عليهم كثر تركيزي بعلاقه الاخوات اللي حبيت اركز عليها واعبر عنها لانها شي جمييل .
والله يسلمك عزيزتي💛💛

 
 

 

عرض البوم صور كلاوود   رد مع اقتباس
قديم 06-09-18, 04:51 PM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2018
العضوية: 330385
المشاركات: 33
الجنس أنثى
معدل التقييم: كلاوود عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 99

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
كلاوود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : كلاوود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية برد الجفا .. بقلمي/كلاوود

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجلاء الريم مشاهدة المشاركة
   الف الف مبروك التثبيت ياكاتبتنا الراقيه
روايتك حلوه واسلوبك احلى استمري ولا تنتظرين تعليقات للاسف
من كثر ماعطونا الكاتبات انسحابات وهجران صار الواحد يحاسب
الف مره قبل لا يتابع روايه مو مكتمله
نجي لعبدالعزيز وندى جبال تتناطح وش فيها لو صارحتها بدون
ذكر اسماء هي ترتاح وانت تكسبها
سلمى اااه ياسلمى لازم معجزه علشان تفكك من الدب عليان
مدري ودي بحادث يموت استغفر الله المهم دبري دبره واقلعيه عن وجه سلومه
ابتسام الله يفكك من هالعايله سالمه لو عندي احساس ان زيد بيجيه شي
ويندم وبتعدل بس وجود ولد خالته مصيبه وعساها الام تصحصح وتبطل
هالجلسات المختلطه يمكن هي عن حسن نيه بس الله ماحرم شي الا لحكمه
صيته مسالمه نوعا ما كمرت ابوي بس عملتها بسلمى وعلي الي داخل على طمع
وثار قديم كرهتنا فيك يختي
نسيم وصالحه مصالح مشتركه او متبادله بنشوف ايهم اقوى

نتتظر البارت الجاي ياعسل


الله يبارك فيك عزيزتي شكرً لك 🌼

 
 

 

عرض البوم صور كلاوود   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الدفا, بقلمي/كلاوود, رواية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:16 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية