لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

المنتدى العام للقصص والروايات القصص والروايات


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-07-18, 07:55 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


بسم الله الرحمن الرحيم.
.
.
.
البارت(9)

‎‏انا الغريب اللي تلوّح له كفوف الراحلين
‎‏وهو يخبّي دمعة عيونه ويشتال وْجعه

.
فهد وهو حاط عينه بعينها: سعود ناصر ولد عمك
غموض لحظة صمت ونظرات مابينها وبين خالها وبعد صمت دام لخمس دقايق
وبصوت هادي:والغرض من هالزواج
فهد بتوتر: زواج وش الغرض منه اكيد استقرار واطفال
ضحكت بصوت عالي و ب استفزاز: ليه مافهم انا علشان تقولي استقرار وعند منو عند اهل ابوي ولا فوق هذا كيف يرضئ ويقتنع ياخذ بنت اللي طردوها وطلقوها من زوجها تبيني اعيد السيناريو ي خالي وانت اكثر شخص عاش المعاناة مع امي وقتها
فهد بعصبيه:هذاك الزمن غير والحين غير كان ابوك الخواف اللي مايقدر يعارض قرارتهم قاطعته بغضب :وسعود نفسه بكره لو علئ اصغر تصرف ولا كلمة من جده ولا ابوه طلقوني ليش اعيش هالمشاكل وانا بهالعمر
فهد استغفر وهو اول مره يعصب كذا :ي بنت اضمن لك سعود غيييير
غموض :تبيني اخذ الشخص اللي اهله عقدو امي وضايقوها مستحيييللل
فهد وهو يوقف ويتوجه للباب وبصراخ :ساره تعالي
ساره اللي كانت جالسه بالصاله وايدها علئ قلبها من صراخهم العالي :يلا جايه دخلت وهي تشوف غموض وجههاا احمر وتخز فهد الواقف بجنب الباب
ساره بخوف:شفيكم وش هالصراخ
فهد بغضب:بنتك اقولها يمين وتقولي يسار
ساره بهدو: اهدا مصيرها بتتطخ التفت لغموض وتقدمت لها وبكل هدوء:ي غموض نبي مصلحتك واذ انتي خايفه من انه يصير اللي صار لي انا حياتي غير وانتي غير انتي بنتهم بس انا الغريبه اللي دخلت عليهم واخذت ولدهم فيه امور انتي تجهلينها واذ انتي ماخذه فكره سيئه عنهم ترا ابوك مافي مثله اثنين وبألم شوفيني الئ هالحين عجزت اتجاوز ابوك واخذ غيره لان اللي مثله انقرضوا بهالزمن قاطعتها بسخريه: بس تخلئ عنك
ساره بكذب: ماتخلئ ولا كان بيتخلئ لين ماانا اقنعته لاني تعبت وخفت من دعوات اهله ولاني مااحب اعيش هالحياه الي من غير استقرار
ضحكت بغبنه: ايه المطلوب اصدق هالقصه انا عارفه انه طلقك علشان ابوه وعارفه علشان جبتي بنت
ساره بقوه:من قالك اللي قالك كذااب ماصار هالشي ابد ابوك كان متمسك فيك لاخر لحظه
بس انا رفضته
غموض بهمس وهي تقرب من امها : قريت كل اللي كتبتيه بالمذكره اللي بالصندوق المقفل
ساره وملامحها بردت وهي تجلس وببرود: طيب وبعد انتي غير سعود مانتي ماخذه

غموض وهي تطالع لخالها اللي جلس وجالس يطالعها بنظرات ماعرفت تفسرها: الحين سعود بيومين قلبكم علي وش هالاصرار عليه ولازم اخذه فهموني كيف ترضون تزوجوني هالانسان تربئ تربية غير عني وحياته واسلوبه غير والاهم من ذا كله اهله افهموني شلون اتعايش معهم ي ناس
فهد بكل برود: خلصتي لعلمك سعود يصير ولد اختي
غموض بضحكه: عارفه عبالك غبيه انا قريت الاوراق اللي بمكتبك ولمعلوميتك قاطعها : اسمعيني بكره ملكتك غير هالكلام مافيه
ابتسمت بغبنه: راضيه لو من هالشارع بس ولد اختك اللي مشيخه عندي ماني ماخذته
وقف لها وبعصبيه : عيدي وش قلتي
غموض ب ابتسامه ناويه تستفزه : ماني ماخذته مااخذ اشباه الرجال لو هو رجال جاني ب اهله وناسه
فهد تقدم لها: اشباه رجال وانتي ماعشرتيه ابوك اللي ماكان رجال ويكون بعلمك سعود غير عنهم وتربيته غير وفوق هذا كله صارله فتره وهو يدور عنك وبتاخذينه غصببن عنك فاهمه
غموض وهي توقف وبهدوء:وين بنعيش والشركات اللي بيوم وليله سلمتني اياهم والطموحات والافتتاح
كل هذا بح بغمضة عين
اليوم افرزو البضاعه والاوراق والحوسه قايمه علشان ايش تسكر الشركات علشاني متحمسه وليش من البدايه تقولي امسكي الشركات وبعدين تتترجع علمني ليه

فهد وهو يزفر:ببيعهم مالي حاجه واذ علئ شغلك مصيرك لبيت زوجك ماله داعي الشركات اللي هنا واللي بدمام سعود بيمسكهم
غموض بقهر :ماشاءالله مخططين بعد ومن قالك بتعدئ هالبيت طلعه من بريطانيا ماني طالعه مو علئ كيفكم
فهد بتعب:مابي اشوفك اطلعي لغرفتك
غموض بعصبيه:يبه
فهد بعصبيه وبصرخه :ماني ابوك دامك تعصيني كل شي سويته لك ي غموض عاندت امك كثير علشانك اسالي ساره كم مره انطردت من شغلي علشانك علشان مابي اكسر بخاطرك تخليت عن اشياء كثير علشان اربيك واخرته ترفضين الطلب الوحيد والاخير واللي اصلا من مصلحتك انتي ..ساره بكت وهي تتذكر كم تعب فهد علشانهم كمل وهو يشوفها ساكته وتطالع له:ضحيت بعمري وحياتي علشان ماتحتاجين احد والاهم من كل هذا منعت نفسي من الزواج خايف تجيك وحده تزعجك ولا تضايقك وبالاخير ي خالي انت فاز بسعود وبنظره لها وعيونه بعيونها :الاقل سعود اللي ماعمري شفته الا مره وكنت عارف انه ولد اختي ولا علمته كله علشان خاطرك ولا تحسين اني ابيه ولا اغليه لاني اعرفك زين وعارف بخوفك احد ياخذ مكانك بقلبي بس ي غموض هو مارفض لي طلب وهو توه يعرف اني خاله من قلت له علئ الموضوع قالي تم وابشر شفتي الفرق بينكم
قاطعته بشرود: عرضتني عليه صح
فهد وهو يزفر : لاا هو طلبك مني وقلت له اشوف وارد لك خبر
غموض والسالفه ماهي داخله براسها وبقهر: مابي اندم علئ قراري بس انتم مافهمتوني انا خايفه تنعاد سالفة امي فيني والله اخاف بكره لاصار لي ولد ولا بنت طلقوني منه وش اسوي وقتها ي خالي علمني توني صغيره علئ الشقئ
فهد بهدواه وهو يشوف ساره تعبانه وتمسح دموعها: ي بنتي والله مابي لك من الرجال الاهو احلف لك بالله انه غير عنهم وانه متعني علشانك ويبيك وشاريك وغير هذا كله تربية خواله مو عمامه مانتي رخيصه علشان اعطيك اي احد ي كثر اللي اخطبوك مني بس ماجيت اقولك ولا علمت حتئ امك ماجيت اقولك الا من ثقه
بلعت ريقها بخفوت وهي تشوف الرضئ بملامحهم ليش ماهم فاهمينها وفاهمين خوفها ليش حاسه بخوف من هالخطوه وكيف تعيش وتتعايش مع عمامه واللي هم اصل عمامها وابوها واللقئ كيف غمضت بهداوه : موافقه بس بشرط يتم علئ ورق
فهد بعصبيه ضرب الطاوله: لاتخليني ازوجه ب اختياري وبلا هالتافهه اعقلي وشيلي هالخبال من راسك
غموض بخفوت: يبه
فهد وهو يتنفس بغضب: اعقلي ي غموض انتبهي تخسرينه انتبهي ترا ماحد بيندم غيرك ترا عزة نفسه وكرامته اهم منك بمليون مره انتبهي اسلوب هالاستفزاز والقوه ماتنفع معه ماهو فهد علشان تستفزينه وبخفوت؛ وصاتي لك انتبهي لاتخسرينه بهبالك
غموض بغيره: ماشاءالله وهو وراه ماينتبه لي
مسك راسه بتعب: اقول مايفيد الكلام معك روحي من وجهي وبكره الصبح ملكتك
ساره اللي كانت ساكته : روحي ي غموض كافي اللي قلتيه
غموض بقهر قامت: موافقه بس لاصار لي شي بذمتك وبسخريه ي خال سعود
فهد : روحي بس ي حرم سعود
غموض بغيض: مردوده
طلعت وهي ماسكه دموعها من وصلت غرفتها وهي تقفل الباب جلست ع الارض وهي تحاول ماتبكي وبهمس: يارب
طالعت بصورها اخذت نفس وهي تحاول تضيع البكيه ماتعودت تبكي ع اي شي بس هالشي حياتها كيف يتحكمون بحياتها طول هالسنين وهي كاتمه بقلبها كره ابوها وعمامها وياما تمنت انها فعلا بنت فهد ولابنت عبدالعزيز كبرت والكره بقلبها وبكل برود جاين يزوجونها ولد عمها واقفين معه بعد وحزن امي ودموعها وتعبها وحالتها اللي ابوي سببها وعمامي كيف يبوني انسئ كل هذا واتعايش معه كيف تستقر حياتي عندهم وهم وماعندهم ذرة رحمه قامت وهي تمسح دمعه تمردت علئ خدها نوت تصلي ركعتين عساها تخفف من ضيقتها وخوفها .

..

تحت بالمكتب ساكت وهو يعض اصابعه بقهر من كلامها
ساره : تصدق بديت اخاف من كلامها يمكن تكون صادقه ويطلع مثل الطينه
فهد بغصه:وانتي عبالك انا مرتاح الحين انا خايف اكثر منكم بس سعود هو الوحيد اللي ممكن امن عليكم عنده انا مضطر ي ساره والله مجبور ولا قهر غموض ونظراتها كسرتني بس ماباليد حيله تبوني اخليكم لحالكم ماقدر ومستحيل اصلا لازم معكم رجال يامن لكم حياتكم ويخلص اموركم وتعتمدون عليه صح ولا
ساره :صح يفهد معك حق لازم معنا رجال
فهد :وسعود ولد اختي واضمنه حتئ لو بقلبه كره لكم بالاخير رجولته وغيرته ماتسمح له يتركم ولا يخليكم
ساره :خلاص يفهد لاتفكر كثير وريح نفسك غموض اسمها بتعقل وتفكر زين وتشوف ان كلامنا صح
هز راسه وهو يقوم وبهدو:صحيني المغرب اروح لسعود
ساره:طيب انا بطلع لغموض
فهد :لا ماتروحين خليها لحالها تهدا من كيفها
ساره بضحكه:ههههههههههه هذا اذ مالقيتك عندها بعد شوي تعلمني بقلبك وطبعك اللي خربها
فهد ب ابتسامه:شسوي وانا اخوك مااقوا انام وهي زعلانه
.
.
.
بالدمام
عند سعد وهدئ
سعد يدخل الاغراض بالشقه اللي اجرها
هدئ قامت تاخذ الاغراض وترتبهم
وبتساؤل:سعد شلون واغرضنا اللي بيتكم
سعد:عادي ننقل علئ شوي شوي واللي يجي مناك يجيب بعض الاغراض
هدئ:طيب ودوامي
سعد بتفكير:ترجعين تداومين ولاعطلتي خميس وجمعه تجين عندي ولا اقلب دوامي واصير اسبوع اداوم واسبوع الشباب يغطون علي وتسذا
هدئ:اوك وابوك راضي
سعد:ايه ماقال شي
هدئ وهي تتثاوب ؛علئ خير
سعد :بنت لاتنامين بنطلع نتعشئ
هدئ وهي تقوم :لا يحبيبي مافيني حيل باخذ شور وانام
سعد بضيق:بكره عندي داوم
هدئ وهي تطلع لبسها :اداوم معك يروحي
ماحست الا بمخده براسها
هدئ:هههههههههههههههههههههههه عمري والله الخايف من اول يوم
سعد ب ابتسامه: اقول اخلصي لاانام واخليتس
هدئ وهي ترسل بوسه:نوم العوافي
ضحك بقوه وهو يشوفها تركض خايفه يحذفها بشيء
سعد:ماني يمتس بنام وصحيني الفجر عندي دوام
.
.
.

عند همس اللي نسئ ماجد جوالها عندها
دقيت علئ اخوي ماعدت استحمل اكثر من كذا من حقي اعيش حياة محترمه مو ضرب وصراخ وعدم تفاهم اتصلت فيه وانا ابكي
اخوها:وش فيك
همس:تعال مابيه خلاص
اخوها بخوف :سو لك شي
همس وهي تحاول تاخذ نفس :تعال قبل لايجي الله يخليك
اخوها :طيب طيب جايك
جهزت نفسها بسرعه واخذت اشيائها المهمه وخلت اغراضها وبهمس:مابي شي منك مابي
قاطعها ضرب اخوها ع الباب وهمس بصراخ : مقفل اكسره
عناد اللي جا يركض من الصوت العاليه
انصدم وهو يشوف مناف يحاول يكسر الباب
عناد: يولد تعوذ من ابليس
مناف بغضب: مقفل ع اختي ليهه بهيمه هي يقفل عليها هذا الناقص
دف الباب بعصبيه وهو يحاول يكسره ساعده عناد من انفتح الباب انطلقت بحضن اخوها وهي منهاره : الله يخليك مابيه انا الغلطانه لمن وافقت عليه تكفئ مناف اوقف بوجه ابوي واخواني لايرجعوني له
مسح دموعها وهو يحب راسها : ابشري يقلب اخوك ماهم غاصبينك
مسك ايديها وهو يشوف عناد مدنق راسه ويعتذر عن تصرفات ماجد الطايشه
:بلغ خالتي واخوك وقول لهم ماعد فيه نصيب
عناد: الله يهديك يمناف مالها دنيا دخل بتصرفات ماجد
مناف بعصبيه: عقب اللي سواه ب اختي والله مايفرح ب اخته
عناد : ترا موضوعك دنيا ماتدري عنه ولا ماجد
مناف: خلاص ماعاد فيه نصيب عن اذنك
مشئ من قدامه وهو بقمة غضبه

عناد تنهد وهو يشوفهم يركبون السياره: الحمدالله اننا ماعلمنا دنيا
توجه للبيت وهو ناوي يعلم مها واخوانه قبل لايفتحون الموضوع لدنيا

بسيارة مناف:
همس بصوت مبحوح: دنيا مالها ذنب
مناف بعتب : ادري
همس:لاتهدم حياتك علشان ماجد بالاخير انت بتعيش معها مو مع ماجد
مناف:الله يعوضني عنها خير بتركها لغيري
همس؛مناف
مناف ؛خلاص لاتناقشيني هذي قراري
همست :براحتك بس بتندم لاصرت لغيرك
سكت وهو للحين يغلي من القهر بسبب ماجد وتصرفاته الهمجيه.
..
يتبع

الئ هنا ولنا تكمله بعد يومين ب اذن الله .


 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:56 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


..
بسم الله الرحمن الرحيم


تكملت البارت(9)
.
.
بمستشفئ القريه جالسين حوالينه
وملامحهم منهكه من التعب فارس: يولد خوفتنا عبالنا بتصير مسعور
نواف ضحك بتعب: يخي شسوي انا ناوي يهجم علي انحشت وضيعته وبتعب معليش ي شباب تعبتكم معي بس تعرفون خرعته احسها للحين
فارس بقهر: قول كان بيهجم عليك مو هجم قسم بالله قلت خلاص الحين يقلب مسعور وبقهر ودي امسكك واوديك للكلب وبغمزه الصراحه بعذره فيك
نواف وهو يعفس ملامحه بقرف: خلاص سكر السيره اللي يسمعك يقول غاصبك ع الجيه
راكان وهو يستند ع الكرسي: غريبه جدي مارسل احد ولا دق
نواف: اسمعو لاتعلمون احد عن السالفه
فارس بضحكه: هههههههههه سرك بير
راكان: ابد لاتوصي
نواف وهو يخرهم: ضحكت فارس وراها بلا وبنظره تعلم اعلم علئ سوالفك واخرب سمعتك عند زوجة المستقبل
فارس وهو يحرك كفه :لاحول الله بس الواحد مايمزح معك
ضحك راكان بقوه وهو يشوف ملامح فارس كيف انقلبت عقب سيرة عمته نواف ب ابتسامه : علشان تعرف ان لله حق
فارس وهو يقوم ويتوجه له : خلاص ي خي انسئ بعدين بطلع ادق ع الشباب اطمنهم
وانت من يخلص المغذي نطلع
نواف : طيب لاتطول
طلع وهو يدق ع عمر ويطمنه
..
اما بالبر
جالس ويتأمل ملامح اخوه كيف تعبانه
وبهدوء:ريان تعوذ من ابليس
ريان بغبنه:مقهور ي ليث والله
ليث وهو يتسند ع الكرسي وعينه ع
سقف السياره وببرود هادي:اسمعني يريان انت مانت بزر تجلس تلوم نفسك ولا تبتسي اللي صار لسعود حنا مالنا دخل فيه هذا مقدر ومكتوب وهذي حياته من قبل لاتطلع علئ الدنيا امي اغلطت صح وابوي غلط كثير ماقلنا شي بس هذي حياته ومن يوم هو بطن امه وب التفاته لريان :تقدر تخليه يكمل تعليمه ولاتقدر تحنن قلب ابوي عليه ولاتقدر تسنع حياته ولا تحبب امي فيه وتشيل الحقد والكره من قلوبهم
ريان :اقدر اخلي ابوي يخف وامي بعد
ليث:والباقي يريان عبالك هالاشياء سهله تراها صعبه وسعود مهما صار وكان ماعليه خوف هذا هو لاشهاده ولا وظيفه بس كلنا معتمدين عليه لو يمر اسبوع بس من غيره تلخبطو عمامي وانت تشوف كل شي وعارف هو الوحيد اللي موكلينه ع كل شي قاطعه ريان :وماعمر احد ساله وش ناقصك ولا وين تنام وماعاش مثلنا ولاعاش حياته طالع لليث وهو مدمع وليث تنهد بتعب من حالة ريان :يولد الحلال تعوذ من ابليس حنا مالنا دخل بحياته ولا لنا دخل باللي صار له تبي تكلمه لاجاء من خواله كلمه
ريان ؛ دق علئ خاله اللي دايم يجي معه
ليث :لارجعنا ادق الشبكه ضعيفه ماتلقط
:انا مدري وش اللي قلب حالك من يوم وليله وانتبه تتضايق خلاص انسئ ولاجا تسامح منه
:نرجع
ريان وهو يغسل وجهه :ايه نرجع
حرك السياره وهو يلمح سيارة مشعل بنفس الطريق وصلو للمخيم ونزلو مع بعض
فيصل :ليث تراك بتطبخ الغدا
ليث :الله يهداك اي غدا والساعه بتصير اربعه العصر
فيصل :عاد قطعو الخضره وجهزوا كل شي
ليث;اجل بروح لخيمة الطبخ واضبط الغداء
مشعل وهو يدخل الخيمه وراه فيصل وريان
مشعل وهو يجلس وفيصل قباله
مشعل :وين اخوك
فيصل :سالم رجع من زمان ابوي ارسل يبيه
سكت وهو يشوف ملامح عمر مخطووفه
فيصل:نواف وينه
عمر وسلطان :طلع شوي ويجي
فيصل ب استغراب :طيب شفيكم وجيهكم تقول فيه مصيبه
سلطان :هههههههههههههههه يتهيا لك مابنا الا العافيه تبي قهوه
فيصل :ايه دامك وقفت صب لنا قهوة
مشعل انسدح:لاخلص الغدا صحوني
ريان بهدو:انا مابي قهوه بشغل السوني
فيصل :خير ماتسوي وانا بروح اشوف ليث يبي شي
.
بالقريه
تجهزو البنات وهم ويركبون السياره مع عمهم عبدالعزيز وصلو المول وهم ينزلون
عبدالعزيز بتحريص: انتبهو لبعض انا بجلس بحدا الكافيهات اللي داخل معكم ساعه بس ونرجع
ريانه بهدوء : عمي بروح معك
عبدالعزيزي ب استغراب: وراتس
ريانه : كذا مالي خلق للسوق
سلطانه : وانا بعد ردي اتقهوا بروح معكم
عبدالعزيز وهو يشوف الاستغراب بعيون الباق
طيب يلا امشو معي ونتلاقئ هناك ي نوف
نوف : ان شاءالله يلا بنات مشو ورا نوف وعبدالعزيز توجه لكافيه عائلي ومعه ريانه وسلطانه
جلسوا وهم يطلعون المنيو ويختارون ماعدا ريانه اللي طلعت جوالها وجلست تقلب بسناب
وبشهقه : سلطانه غموض نزلت سنابات توها
سلطانه ب استغراب: وش فيتس فازه
ريانه : يوه وين نوف بس هي اللي فاهمتني
عبدالعزيز اللي مااعطا الموضوع اهميه
: سلطانه اختاري من هالخرابيط ماني عارف شي
سلطانه: هههههههههه افا كبير العايله ومايعرف
عبدالعزيز ب ابتسامه: ماعرف هالسوالف طلبت لي قهوه عربيه والحلا عليتس
سلطانه: اخترت خلاص
عبدالعزيز : عطيني اعلمهم الطلبات
ريانه وسلطانه: هههههههه الله يهديك عمي ارسلنا لهم بالايباد
عبدالعزيز وهو يعدل شماغه : والله ي جيلكم كل شي متوفر لكم ابتسم وهو يشوف كل وحده لاهيه عنه بجوالها سكنت ملامحه وهو يسمع لصوت شغلته ريانه ماهو غريب عليه هالصوت وحدته تعوذ من ابليس وقف وهو يلمح القرسون عند الباب فتح له وهو ياخذ بعض الاغراض منه ويشوف البنات يصورون
وملامحه للحين شاده جلس وهو يسال ريانه: من صوته هذا
ريانه : اي صوت
عبدالعزيز بتوتر: اللي قبل لايجي الاكل شغلتيه
ريانه بحماس: ايه هذي وحده من المشاهير
عبدالعزيز: طيب وش اسمها
سلطانه التفت لعمها: لايكون بتخطبها ترضئ ماارضئ ع عمتي ام مشعل
عبدالعزيز: هههههههههه وش اخطبها بس بعرف وش اسمها
ريانه : اسمها غموض فهد ... عايشه بر وببريطانيا مخلصه جامعه وعمرها عشرين وبعد تشتغل مع ابوها بشركاته وبتجي للدمام قريب مدري الرياض
سلطانه: بقئ شي ماقلتيه ابوها هو خالها مش ابوها
عبدالعزيز بلع ريقه بخفوت: وين ابوها عنها
ريانه وسلطانه: حرام ابوها متوفي من زمان وماعمرها شافته
عبدالعزيز وجهه راح فيها من القهر: طيب سكروا هالسيره
سكتو وهن مستغربات من حال عمهم اللي انقلب وعصب علئ نوف ودق عليها
نوف: الو هلا
عبدالعزيز: اخلصن علي جونا رجال ولازم نرجع
نوف ب استغراب : الله يهداك ماصار لنا نص ساعه
عبدالعزيز : انا عند البوابه استانكم بسرعه
نوف: طيب جاينك
قام وهو يطلب الاغراض سفري وريانه وسلطانه للحينهم منصدمات من حال عمهم
ركب السياره وهو شايل هموم الدنيا بقلبه معقوله تطلع بنته وفهد يتسذب طيب وش مصلحة فهد يتسذب وشلون يسمح لها تنشهر وكل احد عنده سنابها وسيرتها وصوتها شلون يرضئ فهد سرح لبعيد وهو حاس وده الحين يطير لبريطانيا ويعرف وش هالموضوع
طلع جواله وهو يرسل لخويه اللي بسفاره يسال عن هالاسم ويعرف معلوماتها كلها
ركبو السياره وهم يتهامسون بخفوت
نوف :وش السالفه ريانه
ريانه بهمس: مدري بس من سمع صوت غموض انقلب حاله وعصب عقب ماقلنا له عن اسمها وحياتها
نوف وهي تهمس: غريبه
سلطانه اللي بجنب ريم: شوفي اول مره اشوف عمي بهالحاله طاير بين السما والقاع
ريم : خلاص لايحس علينا
سكتو وهم يتاملون الطريق
نوف بهدو: ابو مشعل نزلنا عند نوره اختي
هز راسه وهو عين ع الطريق وعين ع الجوال

.
.

وصل الرياض ع العصر وهو يتبع اللوكيشن اللي دزه سامي
وصل البيت وهو مستغرب من فخامته وسياراته الكثيره نزل وهو حاس بضيقه ولاول مره يفكر ويتخذ مثل هالقرار حاسه مثل الهم بصدره وده يرجع الوقت ولا اخذ جوال فارس ولا عرف هالبنت تنهد وهو يدق سامي
سامي :الو
فايز:انا عند الباب
سامي :طيب الباب مفتوح اول مجلس علئ يمينك
فايز ب استغراب:طيب
لقئ الباب مفتوح ودخل مثل ماقاله سامي
.
.
بالدمام

من يوم علمه عناد وهو يفور من القهر والعصبيه.
جالس بجناحه عقب ماكسر الدنيا وعفس الجناح وبصراخ:عبالك بتفتكين مني ولا بطلقك ب احلامك يهمس والله لاوريك الشغل وقف وهو يتجه للكبت ويطلع شنطه ويحط ملابسه وهو يتمم:انا ان ماخليتك تدقين بنفسك وتطلبيني ارجع ماكون ماجد .
.
اما عناد جالس عند امه بالصاله وبهمس وهو يعلمها اللي صار
امه بهدوء: عساها خيره ي وليدي وماني مستعجله علئ دنيا وهو اللي خسرها مو هي
عناد:امين وبتذكير يمه بالله عليك ماجد لايطلع من البيت اليوم احلفي عليه وغير كذا ترا بيني وبينك ولدك هو الغلطان ومجنن البنت وزين منها صبرت كل هالمده
امه :ابد والله يعناد اللي ماارضاه لبنتي ماني راضيته لبنت اخوي وبجلس معها واعرف السالفه لاطلع الخطا عليه والله ان يطلق وهو مايشوف الدرب
قاطعهم دخوله وهو يمشي ومعه شنطته
وقفته امه :وين رايح
ماجد:بطلع اشم هواء وبا اجر فندق ارتاح فيه
ام ماجد:اقول ارجع لجناحك وتعوذ من الشيطان

ماجد بقهر:يرضيك اللي سوته
ام ماجد بغضب:يرضيني وماشفئ غليلي عليك ماحشمتني ولاحشمة خالك ورحمة هالمسكينه
ماجد :طيب
ام ماجد :تعدئ هالباب ي ماجد والله انك لاولدي ولا اعرفك وبغصه :لاتقهرني ع بنت اخوي تالي عمري عارفه وش ناوي عليه بتعلقها سنين ترد حركتها
ماجد سكت وهو يشوف عناد يتقدم لامه ويهديها حذف الشنطه وتوجه لقسم الرجال وهو وده يتهاوش مع اي احد ويفرغ هالغضب فيه
.
.
برياض دخل المجلس وهو يتامل الفخامه ورقي التصميم ماتوقع واحد من الميه انهم عايله راقيه سلم وهو يشوف رجال ملامحه كبيره مستند ع عصا وسامي بجنبه
سلم عليهم وهو يجلس فز سامي وهو يقهويهم سامي وهو ي اشر ع ابوه: هذا ابوي ي فايز وبغمزه نورت الرياض
فايز بلع ريقه بخفوت: منوره ب اهلها ي حي الله عمي اخبارك
ابو سامي بضيق:الله محيك بخير
سامي اللي جلس وهو مستانس : حي الله فايز شلونك وشلون الاهل
فايز : بخير وانت اخبارك
اما ابو سامي اللي دق ع اخوانه وعلمهم باللي صاير وينتظرهم يجون وينهون مهزلة سامي اللي كل شوي جايب له خطيب مايدري من وين
سامي : والله ابوي حلف الا استقبلك بيته
فايز وهو يبتسم بالغصب وهو يشوف ملامح ابو سامي : والله يعم جيتك وناوي القرب منكم
قاطعه دخول الرجال واحد منهم يتكلم بصوت عالي: هو علئ كيفك ي سامي كل شوي جايب لها خطيب شلون تزوجها وهي محيره لي التفت لفايز بغضب: وانت جاي ومصدق نفسك تخطبها تراها محيره لي بس هالزفت وهو ياشر ع سامي يهدد بين فتره وفتره يزوجها علشان اقدم العرس
فايز وقف بهدو وهو يشوف سامي مبتسم بخبث: ماعليه اعتذر منك انا يوم خطبت منه ماعلمني انك خاطبها قبلي ومحيره لك
ياسر بهدو: حصل خير وبنظره شغلك لاراحو الضيوف
فايز وهو يعتذر من رجالهم جاء بيطلع ومسكه ياسر : اتعذر منك انا اللي سواه سامي مو شوي بس هذا هو مجنون وبهدو ماتطلع اليوم من الرياض الا وانت متعشي عندي
فايز: ماعليه مره ثانيه ان شاءالله الحين برجع لاهلي ماعلمتهم اني مسافر
ياسر : دام وراك طريق براحتك ودرب السلامه
فايز : الله يسلمك وماصار الا الخير
تعداه وهو يتوجه لسيارته وقهر العالم فيه
حرك ع حايل وهو مسرع ومعصب من سامي وحركاته طلع رقمه وهو يعطيه بلوك ويعطي اغصان بلوك
قاطعه فارس وهو يدق
رد عليه بصوت هادي: هلا يبه
فارس : وينك يبه مافي احد بالبيت
ابوه: مسافة الطريق وجايكم
فارس : حنا شوي وبنرجع لبيت عمي ضاري تحصلنا هناك
ابوه: ان شاءالله
سكر منه وهو يفكر بحاله لو ماجاء ياسر وملك وصارت اغصان له وش ممكن يصير ولا يحصل ب اهله بينه وبينها اشياء كثير عمر وافكار ومجتمع وقبيله والاهم طريقته بمعرفتها اللي كانت اكبر خطا منه ومنها
شلون بيوجه فارس فيها تنهد وهو يمسح ع وجهه بهدو: الحمدالله علئ كل حال
..
يتبع ان شاءالله اذ خلصت من مراجعة البارت العاشر نزلته الصبح
وشوي وبنزل الشخصيات علشان اغلبكم ملخبط بالشخصيات .
بحفظ ربي❤


 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:58 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


الشخصيات:

ضاري ابو عبد العزيز ، وام عبدالعزيز
عيالهم

1/ عبدالعزيز ابو مشعل وزوجته سعاد

عياله: مشعل مسجل بكلية الضباط ، ومنئ بثاني ثانوي،ومنايا ب اول ثانوي ، ومسك
بسادس ابتدائي.

2/ناصر وزوجته الاولئ ام سعود متوفيه
والثانيه ام ليث
عياله : سعود يشتغل مع خواله بشركاتهم عمره 26،ليث سنه ثالث خدمة اجتماعيه ،وريان ب اول جامعه ،ريانه ثاني ثانوي ، ومشاري بخامس ابتدائي

3/ محمد وزوجته ام عمر
عياله/عمر بنفس قسم ليث وتخصصه، ريما بثالث ثانوي ، ضاري اول متوسط ،عامر خامس ابتدائي.

4/ عبدالله وام عبدالله
عياله: نواف ثاني سنه تخصصه انقلش ، وخلود اول ثانوي ،غاده ثالث متوسط .

5/وافي وزوجته ام سلطان
عياله:سلطان اول جامعه ،سلطانه ثالث ثانوي ،طلال ثاني متوسط.

6/خالد وزوجته ام راكان
عياله؛راكان اول جامعه مع سلطان ،ريم ثاني ثانوي ،رغد اول متوسط.

7/سعد وهدئ مارزقهم الله عيال

اما خواتهم ثنتين
نوره متزوجه وعندها: فيصل عسكري ، سالم ثاني جامعه تخصصه انقلش، ساره ثالث ثانوي، سما اول ثانوي.

ونوف اصغر وحده ب اخر سنه بالثانويه مخطوبه لفارس ولد عمها .
.
عايلة ابو ماجد متوفي: وام ماجد .

ماجد متزوج بهمس ومطلق قبلها وحده
وغازي يدرس بالجامعه قانون
عناد عسكري
وسيف يدرس طب
ودنيا اصغر وحده توها اول سنه ادارة اعمال
واختهم الكبيره متوفيه وعندها ولد اللي هو سعود
.
عايلة سامي وزوجته ام عادل
اخته : اغصان صغيره ثاني سنه بالثانويه
عياله: عادل رابع ابتدائي، بدر ثاني ابتدائي ، بدور بروضه
.
اما عايلة ساره
ساره مطلقه وعندها بنت اسمها غموض
وفهد للحين ماتزوج .

وهذي الشخصيات اللي ملخبطين فيها
اما الاعمار ماحب اربط نفسي بااعمارهم .

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:59 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


البارت(10)

"لن يذهب لغيركِ شيئـاً كتبه الله لكِ،فطمئنِ"

جالسه تطالعهم بضياع وعيونها تحكي عتب وكلام ماكانت متوقعه ابد اللي جالس يصير كل شي صار بسرعه ومن غير شورها ضعطت ع فخذها مستحيل تبكي طالعت بخالها اللي جالس يفطر براحه ولا ملقي لها بال وامها جالسه علئ كتبها وقفت وهي تتجه لخالها
جلست بجنبه ع الكرسي وبصوت هادي: ماني رايحه معك
فهد ببرود: ومن قالك بتروحين سويت توكيل
غموض بجمود: خلاص بروح بنفسي وبسخريه بشوف زوج المستقبل
فهد بهدوء وهو يتجاهل تصرفاتها وقف : جهزي اغراضك المهمه لان رحلتكم الساعه5 العصر
غموض بصدمه وقفت : رحلت ايش
فهد وهو يطالع ساره اللي ملامحها راحت فيها : امك جاها عرض من جامعة الملك فيصل بالدمام وبتنقل لهناك وانتي معها
غموض عضت شفايفها بغضب: الله وزوج المستقبل وش شغلته
فهد وهو يتقدم لها ويمسكها من ايدها : شغلته يملك علشان يصير يدخل عليكم ويشوف متطلباتكم لين وقت عرسك
غموض وهي توخر يد فهد : قصدك محرم وبعدين من قالك بقعد من الدمام وب التفاته لامها انا لادخلت السعوديه على طول عند ابوي وبضحكه : يمكن يطلع ارحم منكم ويطلقني من هالسعود
فهد ابتسم : ومن قالك بتشوفين اهل ابوك يكون بعلمك زواجك من سعود ماراح نعلنه الا اذ اضطرينا وغير هالكلام مافيه
غموض بتعب وهي تجلس: عاد اللي عندي قلته وبنفذه امس لك كلام واليوم كلام
فهد جلس وهو يحاول يهديها : اسمعني ي غموض سعود اذ اعلن زواجكم بيضطر يسكن عند اهله شلون تروحين وتسكنين عند اهله وتتركين امك فكري شوي بغيرك امك محتاجه احد يوقف معها ويساعدها شتت نظرها لمكان امها الخالي وبهمس : وانا اللي بيوم وليله تغيرت حياتي محتاجه من يوقف معي ي خالي ماتوقعت بيصير لي كذا وانا اللي متامله فيك مسحت دمعه تمردت ع خدها بقوه فهد وهو يجلس بجنبه ويحضنها ع جنب
: انتي مصعبه الامور ي غموض طول عمري اقول عنك عاقله ورزينه وتفهمين الكلام وذكيه وب الاخير كلامك وتصرفاتك امس ماخلتني انام من التفكير رفع راسها له : اقسم بالله ان سعود ماهو مثل اللي تفكرين انتي وهو رافض فكرة انك تشوفين عمامك لانك اذ دخلتي ماطلعتي من عندهم وغير كذا امك ونفسيتها وحاولي قدر المستطاع تتركين هبالك وجنونك وتلتفتين لصحتها بغيابي وسعود ماراح يقصر معكم
غموض : طيب سعود وش وضعه معي وبحياتي
تنهد بهم: مدري ي غموض ملكه وبعدها يحلها الف حلال اهم شي انتي اهتمي ب امك بغيابي وسعود حاولي ماتهبلين فيه اللي جاه يكفيه
غموض وهي تزم شفايفها بقهر: طيب ماني مهبلته تطمن
ضحك وهو يشوف الغيره بملامحها : ضمها بقوه : خلاص يعني رضيتي
غموض بخجل وهي تبعد عن عيون خالها: علشانك بس
ابتسم وهو يشوف ملامحها غاصت من الحيا
: اجل قومي جهزي اغراضك ولاتنسين شهاداتك
غموض وقفت معه وحبيت راسه وانا ودي اتاسف بس مو قارده لاني ماحس نفسي غلطت تجاهلت الخوف اللي بقلبي من هالخطوه والحياه اللي بالنسبه لي مجهوله
وعيت ع خالي وهو يضمني ويودعني وعيوني مدمعه وبهمس: يعني مااشوفك
فهد وهو يبتسم : الا كلها شهرين واجيكم شوفي امك الباكيه وانتبهي لها زين وبتوصيه : تراني متطمن دامك معها
غموض وهي تطالع امها اللي تشيك ع الجوازت وبجنبها واحد طويل وملامحه سمرا وحاده تجاهلت نظراته وهي تهمس: تراها امي ي خالي واعرف لها زين لاتخاف وتطمن وبهدو انتبه بس تبكي على الاطلال
فهد ضحكت بقوه وانا احاول قد الامكان امسك نفسي ماتطيح دمعه : ومن انتي علشان ابكي عليك واصلا برتاح منك
غموض خزته: اها ترتاح مني اجل
سكتت وهي تشوف امها وسعود يتقدمون لهم وسعود بصوته الرجولي: يلا مشينا
فهد وهو مبتسم: يخي شوي بس خلني اشبع منهم
ساره وهي تتقدم وتحضن فهد لف وجهه سعود وهو منحرج من تصرفاتهم وبهمس: وش هالناس العالم تطالع.
فهد ضحك وهو يشوف سعود شلون تعفست ملامحه : وانت شدخلك تراها اختي
سعود وهو يهمس ويعينه على غموض اللي واقفه بهدوء: اخلص بس لاتطير الطياره
فهد بهدوء : توصلون بالسلامه ماوصيك ي سعود قرب فهد منه وهو يهمس له بكلام جمدت ملامح سعود لحظات ابعد عنه فهد
سعود : ابشر ي خالي بس خلنا ع تواصل
فهد وهو يشوف غموض تاشر له تبي تسلم عليه : ان شاءالله وانت لاتنسئ تطمني
تقدم مع سعود هو يودع غموض اللي توقع ممكن تبكي بس خابت ظنونه وهو يشوفها مبتسمه وهي توادع خالها وماتدري انه ممكن يكون اخر لقاء بينهم ركبوا الطياره
جلست بجنب امها وهي تلمح سعود يجلس بالكرسي اللي قدامهم لفت لامها وبهمس:يمه
ساره:هلا
غموض بتفكير: ولاشي
ساره سكتت وهي تشوف التشتت بعيونها
وبهمس وهي تشددع ايد غموض:ريحي بالك وصفي راسك لاتفكرين بشي
هزت راسها وهي تطالع الناس
..
سعود من امس وانا جالس مع خالي وهو يشرح لي كيف كانت حياتهم وشلون صارت امور كثيره عرفتها عنها ماتوقعت عمي بهالقسوه يترك بنته ويتخلئ عنها طلعنا المطار وانا عيني ماطاحت عنها ودي اجلس معها واشوف اسلوبها وافكارها بس نظراتها الحاده ماعطتني مجال كنت اسمع همسها مع امها وتنهداتها اللي عورت قلبي مالومها اذ خايفه تواجه المجتمع وهالناس طول عمرها عايشه برا وفجأه ترجع لديرتها اللي افكارهم وعاداتهم غير والاهم كيف تتعايش معهم
رجع راسه وهو يحاول يوزن الامور ويرتب لقى اهل ابوه على مهله ولايتسرع ويخرب كل شي وهو اللي تعب سنين يحاول يلقاها والحين لقاها وصارت زوجته حلف بداخله مايضيعها من ايده وهو اللي كان يشوف فيها الحياه وهي اللي كان عمه يفضفض لسعود عنها
غمض عيونه ب استسلام
..
..
بالرياض
صرخ ياسر بقهر:انت وبعدين معك ريحني منك ي خي طفشتني
سامي:خذها معك
ياسر :ملكه وملكنا شلون تبيها اخذها معي الناس وش تقول عننا
سامي بتجاهل:شرايك تشوفها
ياسر وهو يعض اصبعه بغضب:وينها
سامي بخيث :تعال معي
.ياسر:
استغربت وانا اصعد معه لغرفتها واللي زاد غضبي لمن شفته يطلع المفتاح كتمت الغضب وانا انهد حيلي من هالغبي من العصر لين 9بالليل وانا احاول افهمه رجف قلبي وانا اشوف الجسم الصغير بعبايتها وثوبها المدرسه واثار الضرب مازالت فيها وبقع الدم اللي علئ شفايفها وبخوف:انت شمسوي فيها
سامي:ابد مثل مانت شايف كلما اجلت زواجك طلعت الحره بزوجتك
ياسر من غير لايحس تقدم له وهو يضربه وبصراخ؛انت مجنون تطلع حيلك ب اختك المسكينه مانشف دمعها ع امها وانت تستعرض رجولتك عليها بدال ماتسندها وتصير عزوتها بس الشرهه علي اللي ناسبت واحد مثلك والله لولا عمي وهالمسكينه كان تبريت منك ومن قرابتك حذفه عقب ماطلع حرته فيه نادا الخدامه تجمع اغراضها وكتبها وكل شي لها جلس ع طرف السرير وهو يشوف سامي يترنح بمشيته:خذها ولاعاد اشوفكم
ياسر سكت وهو يتامل غرفتها وكبرها وبهمس:ياليت لو اقدر انسيك ولا اواجه فيك امي وخواتي
تذكر كره امه وحقدها لعايلة عمه وخواته بسبب عمه اللي تزوج خالته وطلقها عقب ام اغصان وسامي ومنها قطعو صلتهم الحريم بعايلة عمه وحلفت امه انه مايتمم زواجه ب اغصان وخالاته وزعلهم والاهم خالته اللي ماتداني سيرتهم
بلع ريقه وهو يحاول يصحيها قرب بخوف وهو يحط يده ع قلبها وهو يحس بنبضاتها تنهد براحه توقع من التعب ماهي حاسه بس ماكان يدري انها حاسه عليهم من دخلو بس خوفها اكبر من انها تفتح عيونها وتنصدم بواقعها بلل ايده وهو يمسحها بخفه ع وجهها فزت بخوف وهي ترجع ع ورا ياسر بخفوت: بسم الله عليك لاتخافين عبالي صار لك شي وبتذكير انا ياسر ولد عمك وبسخريه وزوجك
اغصان هزت راسها بخوف وهي تبعد هن انظاره ومتجاهله نبرة السخريه
ياسر وهو يشوف الخوف بعيونها وبهدوء: قومي غيري لبسك وغسلي الدم اللي بوجهك وتجهزي بنطلع لبيتنا
قامت بسرعه وهي تبعد عنه وبهم : ليه يقول بيتنا ليش يجمعني فيه دخلت الحمام وهي تاخذ شور ع السريع تحاول تتجاهل فيه اللي جالس يصير وكلامهم
ياسر بهمس: حرام هالزين تبكي حسبي الله عليك ياسامي
- [ ] طلعت من الحمام وهي تتجه لغرفة الملابس طلعت لها بجامه ولبستها ع السريع ماهي دقايق الا ياسر عند بابها واقف وبهدوء:يلا نمشي
- [ ] اغصان بخوف:وين
- [ ] ياسر وهو يتاملها :الفندق وعقبها يحلها ربك سكتت وجسمها يشتد عليها من الوجع وجروحها رطبه وقفت وهي تطلع عباتها وتمشي وراه
- [ ] وصلت الفندق وانا اراقب تحركاتها من ركبت وايدينها ترجف وملامحها مخطوفه خليتها علئ راحتها ولا كلمتها من نزلنا توجهت للغرفه ع طول قمت بتفاهم معها دخلت الغرفه ولا هي معطتني ظهرها وعلئ بجامتها بقع دم قرب من عندها وهي سرحانه مسك ظهره صرخت بوجع وخوف دمعة عيونها لاتضغط الله يخليك
- [ ] ياسر بحنيه:يوجعك
- [ ] طلحت دمعتها وهي خايفه :ايه
- [ ] ياسر :طيب ليش ماقلتي لي
- [ ] سكتت وهي تمسح دموعها ياسر:بروح اجيب لك كريمات لاتتحركين
- [ ] دنقت راسها لمن طلع وبكت بقهر علئ حالها ماكانت تتمنئ يصير معها مذا وتطلع بالمنظر هذا لياسر مهما كان كانت تبي اخوها يسندها مو يفشلها ويذلها اذ اخوي سوا كذا وش انتظر من ياسر
- [ ] سكنت ملامحها وجسمها متكسر حست بخمول وهي تميل ع الاريكه وتحضن نفسها ماهي ثواني الا غارقانه بالنوم
- ...
بالدمام
- دخل بتعب وعليه بدلته العسكريه
- سعد:هدئ
- هدئ طلعت من المطبخ :هلا
- سعد وهو يجلس :بعد الغدا بنروح لدكتوره تجهزي
- هدئ نفخت خدودها بملل:سعد والله تعبت خلاص من دكتور لحرمه شعبيه
- سعد وقف وهو مطنشها:قلت لك تجهزي
- وبنبره هاديه:ماتدرين يمكن يرزقنا ربي نعمل بالاسباب والباقي علئ الله
- تنهدت :طيب بدل وتعال تغدا
- سعد وهو يدخل الغرفه:طيب
- [ ] ...
- [ ] ...
- عند ام ماجد جالسه وحاطه قهوتها
- دخل سيف وهو يشوفها لحالها :غريبه ام ماجد قاعده هالوقت
- امه ب ابتسامه:يمه منك طول عمري اقعد هالوقت انت اللي تسحبها نومه
- سيف :ههههههههههه اي والله تكسرت يايمه مابين الشركه والجامعه
- [ ] ام ماجد:ماعليه يوليدي فتره وتعدي
- [ ] ابتسم وهو يهز راسه :الا ماجد وينه
- [ ] امه بضيق:طلع وماظنتي بعد نام
- [ ] سكت وهو يشوف دنيا نازله وعليها عباتها وقف سيف :ع وين
- [ ] دنيا وهي تسكر عباتها :عندي محاظره
- [ ] سيف وهو يلبس نظراته:اجل اوديك انا ع طريقي
- [ ] دنيا :تمام بس بمر ستار بوكس بجيب للبنات كوفي
- [ ] سيف :خير ان شاءالله ومشئ وهو يستعجلها
- [ ] دنيا حبت راس امها وطلعت ورا سيف
- [ ] ام ماجد:استودعتكم الله
- [ ] ...
- [ ] ...
- [ ] عند ماجد اللي من قعد مشئ لخاله وتقهوا عنده وقلب السالفه علئ همس
- [ ] خاله:ابد ي ماجد مايجي المغرب الا هي بيتك
- [ ] ماجد بخبث:لا ي خالي كله ولاتغصب همس
- [ ] خاله بغضب:تستاهل اللي يذبحها ويغصبها سامحني يوليدي ماعرفت اربي
- [ ] ابتسم وهو يوقف :يلا عن اذنك ومثل ماقلت لك ي خالي تراني ماني عاجز اطلقها بس الناس وش تقول بعدين عنها
- [ ] خلها تتسنع عقلها ووترجع بيتها افكار الغرب معششه براسها
- [ ] خاله:ان شاءالله اليوم هي عندك
- [ ] طلع من عند خاله وهو مستانس اهلها وبيصيرون ضدها نشوف يهمس من كلمته تمشي.
- ..
- [ ..
- [ ] بالقريه
- [ ] عض شفته بقهر وهو يقرا رفض خويه مساعدته بحجة المسأله
- [ ] عبدالعزيز وهو عاشر مره يدق ع فهد ومغلق وخويه رافض يساعده ويسال
- [ ] وش الحل الحين ماهي دقايق الا تجيه رساله من خويه وهو مصور شهادة الوفاة حقت غموض اللي اصدروها الصبح بنفس التوقيت اللي طارت فيه لسعوديه
- [ ] تاملها ببرود وبهمس:كذبه ورا كذبه يفهد
- [ ] والله ماكون عبدالعزيز ان ماجبتها اجل كل من هب ودب عرفها هذا وانا موصيه عليها بس هين كل شي بوقته حلو
- رجع ظهره ع الكرسي وهو يتامل اللوحه اللي قدامه :غموض فهد اجل
- ضحك بسخريه:والله ان ماطلعتك من تحت الارض مااكون عبدالعزيز.

..
..
الئ هنا
بحفظ ربي

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 08:02 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


نقلت لكم كل البارتات اللي نزلتها الكاتبه للآن وراح أتابع نقل البارتات

لكم مع الكاتبه إن شاء الله

قراءة ممتعة لكم ...... وردود ممتعة لنا ولكم ......

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آلليلh, ملاذ!, العاشقين, تدين, بقلم/غسق, ومالي
facebook



جديد مواضيع قسم المنتدى العام للقصص والروايات
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:23 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية