لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

المنتدى العام للقصص والروايات القصص والروايات


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-07-18, 07:43 AM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,137
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


بسم الله الرحمن الرحيم.
.
.
البارت (6)

(‏دقيت خشم الفراق الي تهابونه
‏وصديت عن واحد ما اقوى فراقه)
.
.
ب اختلاف الوقت مابين شرق العالم وغربه
جالس يطالع الجوال بااستغراب هالرقم دولي وسعودي من بيتصل علي من السعوديه مامداه يفكر الا المكالمه الرابعه توقع الموكلين ولا روساء الاقسام اللي بدمام رد وقف وهو يرد بهدوء: الو من معي
عبدالعزيز وكان الدنيا هالحظة وقفت صوت فهد رجع له اشياء واشياء عالقه بباله وبنفس الوتيره : السلام عليكم معك عبدالعزيز
فهد : ماعرف احد بهالاسم
عبدالعزيز؛ فهد تعوذ من الشيطان انت عارفني انا مابي منك شي بس سؤال واحد بنتي حيه ولا ميته
فهد بضحكه: وتوك تسأل مالك حق تعرف وعيش بظنونك ماحد قالك تبرا منها
هالرقم لاعاد تتصل عليه وبنتك بعداد الموتئ
فاهم
عبدالعزيز بهم: اصدقني القول يفهد
فهد بضيق ؛ ماني مكذب عليك ماتت بسبب انتقال مرض امها لها وانت عارف طفل صغير ماتحمل وماكانت معي امكانات علشان اسوي لها عمليه وتوفت ثاني اسبوع من ولادتها
ها اظنك عرفت احترم اللي بينا ولاعاد تتصل وتسال فمان الله.
سكرت بضيق وش طرها علئ باله توه يذكرها ماله حق هذي بنتي انا غمض عيونه بغبنه وجلس وهو يفكر وش بيسوي هالحين دامه طرت علئ عبدالعزيز اكيد ابوه بعد نفس الحكايه وقف وهو يتذكر ملامح ساره وخوفها اليوم بتنهيده : يارب عونك
طلع من مكتبه وهو رايح لساره
عند ساره جالسهه بمكتبها تراجع لمحاظرتها
مارفعت راسي الا ضربة فهد ع الطاوله وبهمس غاضب: من متصل فيك اليوم من السعوديه؟
ساره جمدت بخوف وش عرفه وبهدوء: ماحد اتصل
فهد وعينه بعينها: اللي اتصل عليك اتصل علي
ساره بغباء: ضاري متصل عليك بعد
فهد ب ابتسامه : لا ولده ابو غموض
ساره بضيق: وش ذكرهم فينا وهالوقت
فهد : واضحه السالفه بنتك شهرت نفسها بالتواصل الاجتماعي اكيد لفتهم الاسم وشكو انها بنتهم
ساره : انا قايله لها تترك هالسخافات بس ماينفع فيها الا تجنني
فهد جلس : اسمعي ي ساره ضاري ماهو مرتاح الا ومطلع اساس هالغموض وانتي وش قايله له؟
ساره باابتسامه؛ قلت انها توفت من ولادتها
فهد : حلو وانا قلت توفت من ثاني اسبوع
وبضيق ؛ علئ كذا بيتم الغاء المجموعه اللي باسمها بالدمام اخاف عليها منهم ماراح يرتاحون الا مايعرفون السالفه دام عبدالعزيز جاب رقمي وماهو صعب يجيب مكاني

ساره بتايدد له: احسن انا قلت لك من الاول البنت توها صغيره وماهي مستعده لكمية هالحلال وكثره اعداءها كثير وانا اخاف عليها وهي توها ماشفت من هالدنيا شي ولاتعرف نوايا هالناس
فهد وهو يزفر؛ ماقدر اسحب الشركات منها تبيني احطمها خليها تتعلم وتسند نفسها بنفسها بكره لاصار شي لاسمح الله لي ولا لك
تكون انسانه قويه وتعتمد علئ نفسها وتسنع حياتها وبالعكس هذا اكبر تحدي لها وانا بظل اراقبها لاتخافين ماني مخليها لحالها بس لازم تعرف عن الغاء مجموعتها وتحويل اسماء الشركات .
ساره بهدو: كيفك انت ابوها تحمل نتائج قرارتك وثقتك فيها
وقف فهد : يلا عن اذنك ويكون بعلمك بنتك اذكئ مني و منك تستاهل الثقه وشهرتها ماراح امنعها منها يلا تصبحين علئ خير

طلع من عندها وهي رفعت راسها بهم : يارب احميها لي واحفظها من كل شر ويسر امورها

عند غموض جالسه بغرفتها تراجع الملفات والاوراق لفت نظرها الاسم الموجود بشركة الماجد وبهمس :سعود ناصر الضاري
عادت الاسم اكثر من مره وبعدم استيعاب :غموض عبدالعزيز الضاري
معقوله ارمشت بضيق وبنفس الوقت ب استغراب كيف مرت علئ خالي وبهدوء لازم اخفي هالملف علشان ماينتبه له عقب مااخفتها انسدحت ع سريرها وفتحت جوالها
وبدت تنزل سنابات وهي تتكلم عن الثقه بالنفس والمواجهه وعقب ماخلصت نزلت ان لها جيه قريبه للسعوديه نزلت جوالها ب ابتسامه وهي حاسه بفخر بنفسها كيف مشت امور الشركه اليوم واصدرت القرارت من غير خوف وترردد وبهمس :الله يستر من هالحماس وضحكت بدلع وهي تتخيل افتتاح مجموعتها اللي بدمام.
.
.
بالدمام غمض عيونه بقهر من همس وهو يشوفها مطنشه كلامه وجالسه ترتب لبسها بشنطه
ماجد بغضب: مانتي طالعه هالوقت فاهمه ولا كم كف يفهمك
همس ب ابتسامه: جرب وشوف وش يصير انا حياتي معك مستحيله ليه العصبيه طلق بهدوء خلني اعيش حياتي
ماجد وهو يزفر ويستغفر : انتي وين رزانتك وهدوئك تعوذي من ابليس وانطقي
همس:هههههههههههههههه خلاص انت ماينفع معك الهدوء تصير مجنون اصير اجن منك تصرخ اصرخ همس الهاديه المطيعه بح ضربت كفينها بقوه وهي تخزه: تراك للحين ماعرفتني زين
ماجد تنهد ومشئ لها ومسك ايدها دفته وهي تصرخ : لاتلمسني ماتفهم انت
ماجد ابعد وبضيق: رجعي اغراضك ولك اللي تبين مو حلوه ب اخر الليل تطلعين من البيت شبيقولون اهلي
همس بقهر؛ وانت هذا اللي هامك وش يقولون اهلك والناس بطلع واطلع فاهم
ماجد بهدو: اكيد همني الناس واهلي لمن وحده تطلع تبتعث وتسافر لديرة كفار لحالها ماستغرب منها هتصرفات
همس بهدوء نفسه؛ هالبنت رفعت راس ابوها واخوانها وماعليها من الناس واخر همي شنو قالو تدري ليه لان اذ قلبك مو نظيف واخلاقك منحطه لاتشوف غيرك بهنظره لانه انظف منك بمليون مره وانا انسانه سافرت لدراستي واعرف وش احكام ديني وملتزمه ولله الحمد طالعته من فوق لتحت وهي ترجع اغراضها وهو يراقبها بصمت وبهمس : ماظيتك فيك السوء بس هدمتي اللي بينا
همس ميلت شفايفها بتعجب : وش كان بينا اصلا ينذكر ماغير حب مراهقتك المتاخره
ماجد غمض وهو يحاول يمسك نفسه: عدلي اسلوبك معي فاهمه
همس:عبالك رجعت اغراضي يعني اقتنعت بطلع اول ماتشرق الشمس وكانك راكب راسك الحمدلله فيه محاكم تطلق
ماجد : ههههههههههههههههههههههه ان طلعتي ي حلوه ومشئ وهو ياخذ جوالها
طالعته بهدوء وجلست من غير ولا حركه مارد عليها وهو منتظرها تصرخ وتهاوش بس ساكته ماجد رفع حواجبه بضحكه؛ وش فيك ساكته وين راح لسانك
همس بكل برود:طار وانا اشوف حقارتك وبكل برود اطلع وقفل الباب انا بنام قامت وهي تحس نفسها مسويه مجهود عقب هالتمثليه وتغير شخصيتها كان اصعب شي عندها كيف وهي الانسانه العاقله والهاديه ماعمرها اعترفت بالصراخ والهبال الا هالوقت لازم تضغط علئ نفسها هالماجد ماينفع مع المساير نزلت دموعها وهي تحضن مخدتها بضيق :حسبي الله ونعم الوكيل فيك ي ماجد

.
وبالفندق منسدح وهو مغمض عيونه يحاول ينام بس مو قادر حاس بضيقه تنهد وهو يستغفر: استغفر الله وانا وشبلاي مانام مثل الناس يالله بس جلس بهم وهو يحرك راسه الا ع صوت جواله طلع جواله بضيق ومن غير مايشوف الرقم رد: الا جاه صوت اول مره يسمعه: سعود ناصر الضاري
سعود بنعاس؛نعم من معي
وبهدوء؛ حبيت اتاكد من هالرقم
خلك موجود ع الساعه10 الصباح بتصل عليك سلام
سكر وهومستغرب مااعطئ الموضوع اهميه ورجع ينسدح وهو مغمض عيونه بتعب:
يالله بس
وغط بنوم عميق وتناسئ هالاتصال
.
.
الرياض
جلست ع اتصال من نور
فتحت بكسل وهي ترد
فتحت عيونها ع وسعها وهي تسمع نبرة الرجال برد وجهها
فايز:السلام عليكم اخت اغضان انا اخو نور علمتني بكل شي صار لك وانا بقولك كم كلمه وحطيها براسك وقبلها طالبك تعطيني فرصه ولاتسكرين ولاتردين بعد بس انتي تسمعيني زين!
اغصان بهمس:اسمع
فايز ابتسم لصوتها الطفولي:اسمعي ي اختي معك الكاتب فايز عبدالعزيز كاتب بجريدة....
والحين اسمعيني ابي منك تشدين حيلك بدراستك وانا بوقف معك لين ماتخلصين دراستك وبدعمك اخوك لاتحتكين فيه ولاتطلعين من غرفتك وثاني شي وبهمس هادي:انا ناوي اتقدم لك ولاتفكرين للحظه اني شفقان عليك لاوالله انك كبرتي بعيني وابيك حليله وردك مو هالحين بسمعه لاتقدمت لك واستودعتك الله وبهمس :طالبك تتهمين وتنتبهين لنفسك لين ماخذك
تمام وبخصوص نور مسحت اللي بجوالها ولاتثقين باأي احد ي اغصان لاتثقين فاهمتني
اغصان بصدمه : اوك باي
سكرت وهي منصدمه مسكت راسها وهي تبكي:ياربي صبرك وش صار ياربي اعني ع الايام الجايه وبضيقه :خطبه ياربي ساعدني
قامت بضيق وهي تتوضئ مو سهل ابد رجال غريب يكلمني ويخطبني ويعرف قصتي يمكن يكون شهم بس طريقته اجرحتني وكانه يامرني ويعرفني يارب ابعده عني يارب ابعد عني كل ضيق وهم فرشت سجادتها ولبست شرشفها وبهمس يارب بدل ضيقتي فرحه كبرت وهي ناويه عقب ماتخلص تنزل تحت واللي يصير يصير .
...
بالقريه.

فايز ،
سكرت.. وهو مبتسم انا رجال وش كبري اخطب بنت اصغر من ولدي الحين وشلون اقنع ضاري وفارس دنق راسه وهو يهمس: يالله يارب يسر لي طريقي وسهله علي
نزل من السياره وهو متوجه لدوانية اخوه يفاتحه بالموضوع

دخلها وهو يسلم ع اخوه وعياله
جلس بجنب عبدالعزيز اللي ملامحه ماتبشر بالخير وبهمس:علامك وش فيه وجهك مصفر
عبدالعزيز بهدوء:سلامتك يعمي
فايز :خلني اتفضئ واشوف وشفيك ي ابو مشعل
هز راسه وهو ساكت
ضاري بهدوء؛ترا عيالكم بعد ماصلو طلعو يكشتون
ناصر وهو يتثاوب:اي شاورني ليث وقلت له روح معهم
اما الباقين ساكتين وكل واحد سرحان بهمومه وافي اللي يفكر كيف يفاتح ابوه بالسفره
وسعد اللي شايل هم هدئ وموال بكيها كل يوم
وخالد اللي يفكر يطلع من البيت وياخذ راحته
وناصر اللي وده يعرف اي شي عن سعود بس مقسي قلبه انه مايجيب طاريه
وعبدالعزيز اللي سارحان بكلام فهد
بس محمد اللي يطالع اخوانه وهو حاس ان وراهم شي وشي كبير
..
عند الحريم البيت هدوء ماعدا ام عبدالعزيز وام ليث اللي كان دورها بالفطور والبنات طلعو للمدارس ومابقئ احد
ام عبدالعزيز:يعطيتس العافيه ي ام ليث
ام ليث بتافف ؛يعافيتس يعمتي
ام عبدالعزيز:وش بتس تاففين تكسر ظهرتس من الشغل
ام ليث:اي والله الا طاح نصي وانتي الصادزه
ام عبدالعزيز:انتي شيطانتس حتئ مع صباح الله خير ماتركد.شيلي الفطور بس وانتي مرتن سنعه.
ام ليث لاحول وش هالعجوز :طيبب قامت وهي تشيل الفطور بضيق ودها تطلع وماعاد ترجع .
.
.
عند الشباب وهم بسيارتهم
مشعل؛فارس خفف السرعه ماتشوف الحفريات فارس بضحكه اربط حزامك بس ماحد قالك تركب معي قلت لك لاتركب بس انت راكب راسك
مشعل:والله من قرادتي راكب معك
فارس:حاصلك اصلا شف بس وش بسوي فيك

بسياره الثانيه كانو عمر وريان وليث وسلطان
سلطان وهو يسوق بهداوه
وعمر ع جواله وريان مدنق راسه وسرحان بسعود وليث اللي جالس يراقب سيارات العيال وخايف ع فارس مشعل

وسياره الثالثه :راكان وفيصل وسالم ونواف
اللي كان جوهم رقص وشيلات وفيصل مبتسم ع هبالهم .

ليث وهو يطالع سيارة فارس انحرفت عن الطريق صرخ :سلطان وقف شف سيارة فارس

فارس اللي كان يضحك وهو يلعب ب اعصاب مشعل شف شف عيال عمك الخبول عبالهم صار لنا حادث
مشعل وصل حده :انا الغلطان اللي راكب معك والله ماكون مشعل ان ماخليت عمتي تصرف النظر عنك
فارس وهو كاتم ضحكته : خلاص خلاص دام فيها عمتك انا اسف

..
عنده فتح جواله طالع الرساله بعدم استيعاب مسك راسه :ياربي لا كل شي توقعته الا هالطلب

..
الئ هنا ونكمل بكره ان شاءالله

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:45 AM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,137
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


بسم الله الرحمن الرحيم
.
.
تكملت البارت(6)


‏قليلاً من الصبر قد يصنع ألف طريقاً للسعادة♥
.
بدمام .

تاملت الرساله لعاشر مره وانا ماني مستوعب فهد يرسل لي ويطلبني باسرع وقت اكون عنده وش السوات الحين كيف ادبر غيابي واسبابه ضعطت ع الازرار بقهر ماطلبني الا انه عرف اني اقرب لغموض ارسلته طيب بشوف لي حجز واجيك ان شاءالله
فتحت عيني ع واسعهم وانا اقرا رده : انا حاجزلك موعد طيارتك بعد ساعتين تجهز وعلئ المطار ولاتعلم احد
رديت له:طيب
فزيت وانا ارتب اغراضي واجهزهم من كثر ماني مستعجل خلصت بسرعه لبست واكلت ع السريع وطلعت لسيارتي طلعت جوالاتي وجوازي وانا افتح جوالي الثاني ولا اتصالات من عمي وجدي طنشت مالي خلق لازعاجهم
وعلئ طول علئ المطار
..
.
فهد وهو حاس بتعب تنهد وهو يجلس علئ احدئ كراسي المطار ينتظر سعود ماعنده اي مشكله لو ينام هنا المهم انه يشوفه اللي سواه ابداً مو بسيط محتاجه معه واللي عرفه له دخل بقلب موازين عايلته فوق تحت ماهو ابد ع اتم الاستعداد لازم من سعود يسانده لازم يوقف معه تنهد بضيق وهو يشوف الرايح والجاي وبهمس؛سامحيني يغموض
..
القريه:
دخل وهو يدندن وب ابتسامه حلوه:هدهده وش فيها جالسهه هالوقت
هدئ باابتسامه :ناسي ان وراي ميداني
ضرب جبته بتمثيل:يوه نسيت
هدئ بضحكه: عن الدلع ويلا افطر معي علشان توديني
سعد :افطرت مع ابوي انتي افطري وكملي تجهيزك وانا بنسدح لاخلصتي مريني
هدئ هزت راسها وهي تشوفه ماشي بتجاه الغرفه :الله يرزقنا بالذريه الصالحه
وعبست ملامحها وهي شايله هم الطالبات اللي كل وحده لسانها اطول منها ومافي احترام وبهمس :ييالله انك تعييني علئ هالناس بس
قامت وهي تشيل الاغراض وتجهز لبسها
خلصت وهي تطالع نفسها
تنوره ميد سودا وتيشرت سماوي ناعم
اكمامه منقشه بورد خفيف بلون الابيض
وسبورت بلون الابيض الهادي وخلخال بلون الفضي نعمت شعرها ومن عند الاطراف كسرته تقدمت للمرايه وهي تفتح شنطة الميك اب اكتفت بروج ترابي وكحل فرنسي ومسكره وشوية بلاشر وردي ابتسمت وهي تطالع نفسها وتلبس سوارتها
سعد من وراها:وربي تبهلين قرب لها وهي ضحكت بخجل ودنقت راسها ابتسم وهو يشوف وجهها صار احمر من الحيا
رفع راسها وبهمس:انا مايذبحني الا هالبياض يبنت ارحمني خلاص
هدئ وهي تمسك ايده:وانا شدخلني وبهمس وهي تقلده:بتذبحني وراي دوام والمشرفه بتقيمني
سعد وهو يضحك:اوه لو انا المشرفه كان عطيتس الدرجه كامله
غمزت له :الحمدالله مانت بمشرفتي
ضحك بقوه وهو يشوفها تتهرب منه وتلبس عباتها وبصوت عالي:طيب اصبري بوسه بس ع السريع
هدئ:نو نو يلا انا نازله جيب سويقك وتعال
سعد ابتسم وهو يشوفها تنزل ومشئ لغرفته واخذ مفاتحه ع طول وطلع يوصلها
..
بالدوانيه
فايز صعبه علي اقوله انا مالي الا اطلع الرياض واتزوجها واحطهم قدام الامر الواقع لو شاورته الحين بيخطب لي من قرايبنا وبتنهيده اصلا مافي الاهالحل انا رجال عاقل وفاهم ولي حرية اختياراتي ماحس الا بصوت ضاري اللي قطع عليه حديثه اللي بينه وبين نفسه
:فايز من الجهمه وانت بك بلا وش تهوجس به
فايز :سلامتك ي بوعبدالعزيز بس تعرف امور الشغل وفارس ودراسته
ضاري:الامور متيسره وفارس رجال وش كبره خله يعتمد علئ نفسه مابقئ له نهاية هالصيف ونزوجه
فايز بتوتر:الله يلحقنا علئ خير
وقف وهو مرتبك يلا عن اذنك باس راسه وطلع

ضاري :وجه وجه اللي مخبي موضوعٍ تسايد الله يستر منك بس
مايمديه تسند ع عكازاته ولا خالد جايه
:يبه وقف بكلمك بموضوع
ضاري اعتبست ملامحه:وش عندك ي خويلد
لاتغثني مثل اخوك وافي موضوع واخرته بيهيت برا قال وش فترة نقافه
خالد وهو يكتم ضحكته:نقاهه يبه
ضاري :اللي هي عاد اسمع العلم وبلغ اخوانك الاثنين الهايتين.ان ماتسنعتو بحرمكم من اشياء واجد فاهم حركات اللي مرتي تمشيني تقل خبيل ماهي بعيالي وحريمكم من اليوم العصر اشوفهن مرتزات عند اميمتكم لعنبو حيكم امكم لحالها بالبيت ولاتقل هالبيت به ثلاث حرايم لايشلن ولايطبخن ولايراعن هالمسكينه وبعد الغداء خلهن يجني هن الثلاثه بغرفتي سامع.

خالد بضيق:ابشر يالغالي
ضاري:غصبن عنك وتعال اسندني ودني لامك داخل مسك ايده وهو يمشيه وبنفسه :عزالله رحنا فيها دامه توعدنا ولا بيعطي محاضره بعد لهن لاحول الله بس وش يسكتها اللي عندي.
وافي جالس بمكتبه وهو مبتسم ويلعب بالقلم دخل عليه محمد وضحك:انا اول مره اشوف انسان ماخذه تهزئيه قدام الرجال ويبتسم
وافي بسعة خاطر:ابتسي يعني موضوع وعدئ ليش افكر فيه واتضايق خلاص قال لا يعني لا
والواحد يونس نفسه احسن له ولاتبيني مثلك يالنفسيه
محمد:حركات وتعطي نصايح بعد
وافي بضحكه:اعجبك انا قايل لكم اني انسان مبدع بس اصبروا علي
محمد :هههههههههههههههههههه انت مبدع مدري من اللي مدقر بثانوي وماطلع منها الا بحب الخشوم الظاهر ابداعك بيطلع لاصار عندك احفاد
وافي طالع له بنظرات وصد:عاد اهم شي اني بعين نفسي كبير

محمد وهو يطالع ساعته :يلا اخليك يالكبير

عند هدئ نفخت خدودها بضيق وهي تسمع ازعاج البنات بالفصل ولاكانهاحاطه عريفه
دخلت بعصبيه:هيه انتي وياها وين جالسات تطبيل واستهبال احترمن انفسكن لاانزلكم عند الاداره
وحده من الطالبات:اقول فارقي بس مسويه معلمه اقصاتس بنت كليه
طارت عيونها بعصبيه:هيه احترمي نفستس اشوف
الطالبه:وش بتسوين يعني تخصرت وهي تسمع تشجيع البنات لها

يتبع..




الئ هنا واحتمال اوقف بسبب شهر رمضان يعني الاغلبيه مشغولين بالطاعات بنكمل بحول الله بعد العيد ومنها اجهز البارتات واكمل الروايه ❤ردودكم حول هالموضوع

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:47 AM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,137
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


.
البارت (7)


[‏بطل توجعنّي،أنا مابي الدنيا تدِور وتوجعّك.]



فتح القفل بهدوء ودخل وهو متوقعها قاعده مثل عادتها ومجهزه الفطور بس لقاها نايمه مشئ ع خفيف وهو ناوي يخوفها بس لمح وجهها وهي تلف ع الجهه اللي هو واقف فيها
سكنت ملامحه لولهه وجلس يتامل ملامحها الناعمه واثر بكيها وتعبها باينه ع ملامحها تقدم بتردد وهو يجلس بكل هدوء تمنئ لو يعتذر لها لويقدر بس يصارحها بحبه لها كيف وهي حب طفولته وحلم شبابه ابتسم وهو يشوفها مكشره تمنئ لو يقدر يعدل عقدة حواجبها ويمسح دمعتها حضن ايديها وبهمس:ي بعد عمر ماجد دنق عليها وهو يعرف نومها الثقيل قرب لاذنها وهمس :عارف انك تحبيني وعارف اني ماني حب المراهقه المتاخره ع قولتك انا حلمك الصعب وانا امنياتك وانا اللي كسرت قلبك وتزوجت غيرك لاجل ابرد حرتي فيك عض شفته ب الم وهو يتذكر ايامه معها وبهمس متالم : هدمتي كل شي يهمس ماقدر ارجع الاولي اللي يثق فيك ولا ني قادر ابعد عنك رفع نفسه وهو يزفر بقهر مسك يدينها تامل دبلتها ابتسم بوجع حس فيها صحت من رجفة جسمها ورعشة اطرافها وابتسامه هاديه:تدرين ي همس افكر اخذ دبلتك واتزوج الثانيه واهديها شرايك؟ رفع عيونه لها وهو يشوفها مبتسمه رفع حاجبه
همس تعدلت ب ابتسامه وانا اكبت ضيقتي سحبت ايدي من ايدينه وبضحكه عاليه:ههههههههههههههههههههههههههههههههه ابد ي حبيبي الله يسهل دربك بس ي حلو لاتنسئ شرطي بالعقد وبرفعة حاجب تتزوج مقابل طلاقي وبكون شاكره لك والله يعين اللي بتاخذك بس اذكرك وبكل هدوء بلاا ماخلها تكمل كلمتها وهو يحضنها بكل قوته وبهمسه الهادي:وضنك بقدر اطلقك وانا اللي ماصدقت اتزوجك
همس غمضت عيونها وكل مافيها يرجف:ابعد
ماجد : تبيني اطلقك
همس وهي ماسكه نفسها لاتنهار: انت شتبي فيني فكني منك كل يوم لك شخصيه تعبت منك قطع كلامها وهو يبعد عنها ويصير قدمها

ابتسم :طيب فتحي عيونك شفيك معصبه وشاده ع اعصابك كله حضن ترا
همس ومازالت مغمضه:ماجد ابعد عني وانزل
ابتسم وهو يطنش كلامها وينسدح علئ رجلها وبهمس:همزي راسي بنام ميت تعب
لولهه حسته انه ماجد القديم مسكت دموعها وهي تشوفه يمسك ايدينها ويحطها علئ راسه
همست بشوق:تذكر
ماجد بضحكه وهو مازال متخدر ومغمض؛ وانا نسيت علشان اذكر
ابتسمت بهدوء: الله يستر من هالتغير
ماجد مارد وهو حاس بشوق لها تناقض قلبه وعقله يذبحه مشئ ورا قلبه هاليوم وهالساعه بس ابي ارتاح من شوقي وحنيتي وحبي لها
اخذ نفس عميق وهو يلف حولها ويحضن ايديها وينام
ضلت تتامله وهي خايفه من تناقضه طالعت ملامحه وهي ساكنه وتنفسه المنتظم وبنفسها كيف لهملامح السمحه قوة قلب وقوة باس كيف قدر يبعد عنها ويقهرها بزواجه من غيرها كيف قدر يكسر فرحتها ويغير حياتها والحين جاي يمارس تناقضه علي كيف طاوعك قلبك ي ماجد وهذا وانا اغلئ من تحب ابتسمت بحزن وهي تساير نفسها وغفت عينها ع ملامحه وتاملها المليان عتب وحزن
...
نزل من الطياره وهو شايل هم هالسفره الغريبه نزع جاكيته وهو يحس البرد يلسعه بس بيرتاح من حرارة جسمه الداخليه عدل تيشرته الشتوي دخل الصاله وهو مو عارف فهد وناسي شكله ماحس الا باللي يمسكه ويحضنه وبهمسه : نورت ي ولد اختي
سعود بجمود: يهلابك خالي فهد
فهد ابعد ومسك ذراعه وبهمس:ماعندي وقت
خلص الاجراءت ع السريع
هزيت راسي وانا مستغرب من هالقاء الغريب والبارد جداً بالنسبه لي
خلصت اغراضي ومشيت متوجه لسيارته المركونه ب اخر مصافط المطار ركبت وانا ازفر بضيق من ريحة الدخان
فهد بهدوء:سعود ماجبتك لاجل موضوع هين
انا عارفك زين وخابر فعايلك
سعو عدل جلسته تقدم له وهو يسحب الدخان ويحذفه وبهمس حاد:اخرمره القاه ب ايدك وكمل وهو يرفع نظره لفوق :ماتختلف عنهم كثير وقت المشاكل ي سعود وينك
فهد :ماني مثلهم انا جلست شهور ادور عليك وانت الوحيد اللي تعبت ادورك وانا عارف ان عمك انسان حطم اختي وكسر بنتها ويتمها

ورغم كل هالحقد تغاضيت وجلست ادورك
سعود:خلنا بالمهم وش الهدف من جيتي
فهد: شيين ويمكن ثلاث
سعود طالعه بنص عين وبهمس:وش هم وليش
فهد :الاول والاهم غموض بهاليومين تملك عليها وتدبر وضعها
سعود برود:واللي بعده
فهد: اما انا بنقل المانيا وابعد عنكم غموض والثالث انا تورطت ورطت غموض علشان كذا لازم ب اسرع وقت تهربها وتاخذها معك
سعود: وش تورطت فيه

فهد :قبل سنتين تعاقدت مع شركة كبيره ع اساس انها معروفه ومن هالكلام بس بالاخير طلعت تاجرتهم اسلحه ودعم للفرق الارهابيه
وقبل ثلاث شهور اتصلو يهددون ماتوقعت الموضوع كذا جبت محامي الشركه وراجعنا الاوراق وطلع كلامهم صح انا متورط بكل ريال طلع لهم والسالفه بتكبر وخاصه اني سعودي
وهم بيحميهم قانونهم بس انا الدخيل واللي كنت مغفل واغتريت بهالشركه وصارت تحت ادارتي وكل شحنه تطلع كنت احسبها عطورات وكانت العكس بتمام وكل شي راكبني من راسي لساسي
سعود بتنهيده:وغموض وشوضعها
فهد بهم:انا ماكنت خايف ولمن بلغت الانتربول عرفوا وبدوا يهددوني بغموض صرت اخاف واخر رسايلهم امس مصورينها ومتوعدين يخطفونها
سعود بضيقه:وامها معي ولامعك
فهد :معي اكيد صعب ترجع للسعوديه
سعود: طالبين تمويل
فهد: زياده ع كذا انا فصخت التعاقد معهم بس مجبور ابعد وارجع اجمع ثروتي من جديد ولا اعيش بهالرعب واخاف يوصلون لي عن طريق غموض وحساباتها علشان كذا من تطلع من المطار اخفيها عني وعن امها
وانا بغير ارقامي وكل شي وبهم وهو يتنهد : هذا اذ ماطلع لهم عصابه ب المانيا

سعود : طيب حلالك
فهد : عندي محلات صغيره ب السعوديه تحت ادارة واحد من اخوياني تمويله لي بعطيك التوكيل وشركاتي اللي هنا بسكرهم ماعدا شركة ببيعها عليك وانت تضمها لشركة الماجد وبكذا صفينا الحلال
وضعي ب المانيا ضبطته وخلصت
بس كانت غموض الازمه بس بتكون ب امانتك ي سعود
سعود طالعت كف خالي ع كتفي وبهدو: ماهي عند غريب عند ولد عمها وخالي خالها
وانا ماني تاركك لين ماننهي هالامور مع بعض وبنكون ع تواصل امورك بالسليم دام الانتربول معك
فهد : انا مأمن من عندهم علشان كذا بطلع لالمانيا وهم مايبوني انا يبون غموض علشان اخضع لاوامرهم
سعود: وبعدها ساره
فهد بنفي: ماقدر الا ساره بتتعب لارجعت السعوديه تنتكس حالتها
وبهدوء: فصلت اسمي عن اسمها هي وغموض كل وحده رجعت لاسمها الحقيقي
وبوجع ببعد غموض عني من هاللحظه مامعي الا يومين ي سعود مدري انا اقدر ع فراقها
ولا وساره حجزت لها حجز قبلي وب يستقبلونها هناك ونقلت كل شغلها جالس ارتب للوضع من شهر وخلصت واقتنعت وماسالتني بس غموض ماقدرت اقولها

وبنظره لسعود: غموض ماهي بقليلة حيلة ولا ذكاء بتنبش عن الموضوع لين ماتعرف وعقب بطيح من عينها ولا تنصدم فيني ولا ياخذونها ك اداة لخضوعي ويدرون انها بنتي بس ساره حقيقتها مخفيه عنهم وهذا احسن شي صار
وكلها وبعد يومين الانتربول بينشرون القضيه وبتصير قضية راي عام ماراح اتحاكم فيها بس بتكون حيله علشان يطلعون بعض الرعاة والمتسببين
سعود : وانت
فهد: طلعو لي هويه جديده واسم وكل شي
وحياتي بتكون ع حساب السفاره وكفالتهم
وبالنسبه لغموض مثل وضعي هم بيبحثون عن غموض فهد مو عبدالعزيز
وغموض فهد بيندبر لها شهادة وفاة اليوم
سعود زفر بهم؛ طيب ممكن توصلني اي فندق انام واروق وبعدها نخطط
فهد : لا اذ ع النومه ملحوقه لازم الملكه ب اسرع وقت بتروح معي
سعود: اقول اشوفك اربع ساعتين ماهي ضارتك رتب حياتك وعقب تعالي صحني واجي واشوف ام غموض واتفاهم معها
فهد واللي ماسك ابتسامته رغم همه الا انه معجبه سعود: ابشر ي الخال
سعود رفع حاجبه؛ اقول وصلني من غير صوت
فهد: هههههههههههههههههههههههههههههههههه وولد تراني خالك واسمع التوكيل اللي بعطيك اياه يخص شركات الماجد بعد كمل اجراءت حلال ابوي من غيري
سعود اللي غمض عيونه بتعب وتجاهل كل شي سمعه وركز بغموض وبداخله : بتكونين منبذوه مثل امك بتمام بس ماني عمي عبدالعزيز
وبهمسه: يغموض سعود واغلئ ناسه.

يتبع ..

بكمل ان شاءالله الليله انتظر ردودكم
والصراحه بين اني افتح انستا نتواصل فيه
ومافتح انتظر ردكم ع الخاص
لنا لقاء الليله بإذن الله .

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:50 AM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,137
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


تكملت البارت(7)
.
.
بهمسه :غموض سعود واغلئ ناسه
ابتسم بهداوه وهو يتخيل ردة فعل عمامه وناسه وبالاخص ابوه

قاطع سرحانه خاله فهد : يلا وصلنا
سعود رفع حاجبه ب اعتراض : قلت لك فندق ماقلت فلتك وبعدين انت انسان مراقب عارف شلون مرااقب

فهد : عارف اني مراقب هالبيت ماحد يعرف عنه انزل وريح فيه والمغرب اجيك
سعود : طيب انتظرك وبنبره عاليه: لاتنسئ تاخذ راي غموض سالفة انك تغصبها علي ماتمشي عندي حلو
فهد بضحكه: طيب طيب بشاورها
سعود وهو ياخذ اغراضه : فمان الله اخذ المفتاح ودخل
فهد طالعته وهو ياخذ اغراضه وبالي الف سؤال وخوف من الجاي كيف ب امن علئ غموض عند الناس اللي اذو ساره وكيف اقنع ساره ولا غموض مسكت راسي بتعب ،الجاي اصعب واصعب بتغفر لنا غموض غيبتنا ولا بتبعد عننا وتنسانا.
.
.
بالقريه:

وخاصه بمدرسة الثانويه .

جالسه تمسح دموعها بقهر وهي تطالع نفسها
جتها المشرفه وهي تمسك كتفها وبهدوء
:ي هدئ معليش قوي نفستس مايصير من اول مشكله تبتسين هذي قلة ادب الطالبات ومعروفه هالبنت بعوابتها ولاحد قادر يسكتها ولا يتعرض لها علشان امها
هدئ بقهر: بس حتئ ولو مالهم حق ييخصمون من درجاتي علشانها وهي الغلطانه انا شذنبي اذ هي قليلة ادب وانا حتئ اسلوبي معهم هادي ومحترم وهي اللي غلطت وفوق هذا كله جايه بتمد ايديها وش قلة الادب هذي علشان امها معلمه .
دخلت ام ميران وبهدوء واسلوب حلو: لو سمحتي ابله فاطمه خليني مع هدئ شوي
فاطمه: ابشري ابله حصه
توجهت لها وهدئ غسلت وجهها ع السريع مسكتها ومشتها معها للمكتبها
ابله حصه: تفضلي استاذه هدئ
هدئ : شكرا
حصه بهدوء: اعتذر عن تصرف بنتي الغير لائق
وترا مانتي اول وحده قبلك مليون وحدهه طلعت عيونهم ميران
هدئ : طيب ي استاذه انا وش دخلني ينخصم مني وهي الغلطانه ودامتس عارفه ان بنتس تصرفاتها غلط ليش توقفين معها
حصه ابتسمت: ومن قالتس واقفه معها انا اكثر وحده عاقبتها وضربتها وعجزت عنها
حاولت باللي اقدر عليه بس ماباليد حيله
اعتذر عن تصرفاتها والحين بروح لمشرفتك واخليها ماتخصم منك وبتعتذر منك ميران قدام الطالبات
هدئ : والفصل اللي هي فيه مااراقب عليه
حصه: ابشري
قامت هدئ : عن اذنك وشكرا
طلعت وانا احس نفسي ودي اذبحها هي وبنتها
قبل ساعه :
وش بتسوين يعني تخصرت وهي تسمع تشجيع البنات لها
هدئ طلعت عيونها خزتها بقوه: اقول اقعدي مكانتس واتركي عنتس حركات المبزره
ميران بضحكه: ههههههههههههههههههههههههههه
شف من يتكلم انتي البزر ويلا فارقي
هدئ وهي تهدي نفسها: شاطره بالمرادد
بسفهتس لانتس جاااهل وماعلئ الجاهل شرهه
مايمديها لفت الا المديره جايه
المديره: وش صاير ي ابله هدئ صياحتس بالمدرسه كلها
هدئ : اسفه ي استاذه بس البنات مسوين ازعاج وعجزت عنهم
الا بميران تبكي بصوت عالي : ابله نوير استاذه هدئ ضربتني
هدئ : والله تتسذب مالمستها
ميران: والله اسالي بنات الفصل وانا ماسويت لها شي ومن اليوم وهي بس معها جوالها وماهي يمنا يوم جيت استاذن منها ضربتني

المديره : ي بنات صادقه ميران ولاتكذب
البنات : الا ابله هدئ ضربتها واصلا ماهي عندنا واقفه عند الباب بس وعلئ جوالها

المديره بنظره : حصل خير ع فصلكم ومابي اسمع ازعاج وابله هدئ تفضلي بمكتبي

هدئ : رفعت عيونها فوق وبضيق: حسبي الله ونعم الوكيل فيتس.

دق جوالها شافت رقم سعد
ردت بضيق: هلا
سعد : بسم الله وش فيه صوتس صاير لتس شين
هدئ: لا
سعد : اقول اطلعي انا عند الباب استاذني وتعالي
هدئ: ماقدر اكلم المديره متهاوشه معها
سعد: هههههههههههههههههههههه حسبي الله علئ عدوتس وهذا اللي مضايقتس اقول انتي مرة سعد دقيقه بس وتجيتس المديره براسها تعتذر لفت وهي تشوف زول المديره وحصه
وبضحكه هاديه:كانك حاس جت الحين عن اذنك
سعد :الله حافظتس ولاتطولين انتظرتس
هدئ بعجله :ان شاءالله .. سكرت وانا اشوف المديره قربت جلست بهدوء ع الكراسي وجلست قبالي المديره : معليش اعتذر ابله هدئ عن مابدر مني المفروض اسمع من الطرفين بس تعرفين ضغط الشغل وحطيت الحره فيك
هدئ :معليش ابله افصلي بين ضغوطتس وحلولتس للمشاكل مهما كان هي طالبه وانا الابله المطلوب الاحترام والادب شدي عليهم

وبهدوء : عن اذنك تسمحين لي استاذن زوجي برا ومستعجله عندي مراجعه
المديره :اذنتس معتس ومايصير خاطرتس الا طيب بكره تعتذر منتس ميران بالطابور
هزيت راسي بسرعه وانا اطلع اجمع اغراضي والبس عباتي

عند سعد يلعب بسبحه وهو يفكر بكلام ابوه الصبح ؛
ي سعد وانا ابوك لمتئ وانت صابر من غير عيال والمره ترضئ وتزعل وبدالها الف بس انت بكره محتاج اللي يسندك
سعد بضيق :يايبه انا جاي اقولك عن دوامي نقلوني للدمام وبستقر هناك مو عن موضوع العيال
ابوه :اسمعني
سعد وهو يقوم يحب راس ابوه ويدينه :دخيلك يالغالي لاتفتح هالموضوع معي اللي الله كاتبه بيصبر لاتغصبني علئ شي انا ماابيه وانا راضي بحياتي واذا علئ العيال الله الرازق ويكون بعلمك ترا هدئ ماتشكي من شي كل شي ب امر ربي يصير

ابوه :طيب ي بوك بسكت علشان غلاتك عندي والله يرزقك الذريه الصالحه
قطع افكاره دخولها
وبهدوءها:السلام
سعد ب ابتسامه:ارحبي
هدئ بسعة خاطر؛لاانت ارحب
سعد :لاوالله انتي بعدين تعالي من هذي اللي مضايقه خاطرتس
هدئ :ماعليه موضوع صغينون وانحل
سعد:براحتس فيه خبر ولابميلون خبر
هدئ:الله وش هالخبر اللي مخليك مبتسم
سعد ب ابتسامه:شوفتس
هدئ بغرور:قاضين منها اللي بعده
سعد:ههههههههههههههههههههه يعيني الواثقه


*********

يتبع ان شاءالله يومين بالكثير وانزل البارت 8
معليش اعتذر والله حصلت لي ظروف والبارت مجهزته من مده بس الظروف احياناً اقو مني ومعليش للمره الاخيره وشكرا ع صبركم علي وتشجيعكم ❤❤

بسوي حساب انستا شويات وانزله لكم ونتواصل فيه اي استفسار اي اعتذار بعلمكم ان شاءالله لان مرات تتردئ حالتي الصحيه ويصعب علي ابلغكم بس ب اذن الله قربت تخلص الجلسات وبعد بكره اخر جلسه وبطلع وبرجع لكم من جديد وبحط لكم رابط اي سؤال او رايكم بالروايه اكتبوه هنا وبرد عليكم انستا ان شاءالله

https://llolilil.sarahah.com/

qpl1l1
اسم حسابي بالانستا اتشرف فيكم💜


 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 22-07-18, 07:53 AM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,137
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: ومالي بدجئ العاشقين ملاذ! بقلم/غسق آلليلh

 


بسم الله الرحمن الرحيم .

.
.البارت (8).
.


‏"كِنتي تشبهين،الورد بلُطفك مِن علمّك تقسين.".
.
.
.

تشرق الشمس وتغيب احداث الامس وصراعاته اغلقو ضيق هالليل وابتسمو لشروق الصباح.
غاصت ملامحها بضيق وألم التفت لصوته اللي تكره
: اغصان جاهزه
اغصان ببحه: ايوه
سامي ؛ يلا اجل
تنهدت : طيب
الا بعادل يركض لها ومن غير لايحس
ابوه ضربها عضت شفتها بقهر وبداخلها هي خاربه خاربه لفت عليه وهي تشوفه يحرك حواجبه واخوها منشغل بجواله مسكته بسرعه وعضت يديه بقوه
عادل ببكئ وصراخ: بااابا
وقف بفجعه وهو يشوف عيونها ددموع وعاضته من قلب هجم عليها بوحشيه
وهو يحاول يبعدها وبغضب تفجر فيها
دفت عادل بقوه وهجمت ع مرته اللي
جايه بتفزع لولدها
سامي وهو يحاول يبعدها بس عجز وببكئ:والله لا اوريكم عبالك بخاف
منك ماهمني والله ماهمني لو تذبحني
سامي يحاول يبعدها عن زوجته اللي تبكي:ي مجنونه قطعتي شعرها
شاف مامنها استجابه غير الضرب وكانها تفرغ كبتها تركتها عقب ماحست بشي حار ينزل بقسوه ع ظهرها غمضت عيونها من
قو الضربه وبتعب قبل لاتغمض عيونها بسلام:بشري زوجك ان امه ماهي راضيه
عنه
ترك الحزم من قسوة كلمتها
زوجته: هيييه شوفها اغمئ عليها
سامي وبكل عتب وهدوء :خذي عيالك وطسي عن وجههي لاشوفكم
مالت شفتها ع جنب وهي تمسح دموعها : والدوام
سامي:انقلعي من وجهي لاكمل
علئ الخرايط اللي بوجهك
تاففت وهي تسحب عيالها

قرب وهو يشوفها طايحه وعليها عباتها
شالها بهم وهو يصعد فيها لغرفتها
فتح الباب برجله شغل النور وهو يشوف حوسة غرفتها اللي اعلنت حربها امس
وكانها تفرغ غضبها وقهرها بهالغرفه مشئ بحذر من العطورات وبوكسات الميك اب المتكسره
نزلها ع سريرها وهو يحس بقهر من نفسه وضيقه من هالمسؤوليه تذكر اللي دق عليه امس وخطبها وبهمس: بفتك من ازعاجك وهوشاتك مسك ايديها وباسها
وبهمس : اسف ي خوك بضحي فيك حياتي اهم من اني اربيك اسف ي وصية امي ماني قد الامانه
ببرخصك له وبعجل بطلعتك لان وجودك بادي يخنقني بعد عنها بسرعه بنفور وهو يطلع ويسكر الباب بقوه ..

.
.
بالقريه توجهه للبر وهو ناوي يكلم
فارس بنص الطريق غير الطريق وتوجه للرياض وبهمس:اغصان اهم
دق علئ سامي لثاني مره
؛الو
سامي بزفره:هلا ياليت تعجل بجيتك ولا بطلعها لدار الفتيات
فايز بعتب:افا ي بو عادل هذي وهي اختك
مسافة الطريق وانا عندكم
سامي:ياليت تملك مره وحده وتاخذها معك
فايز بضيق؛بغنيها وبعزها ويشرفني وجودها بحياتي تكفل ب الفحوصات
سامي:لا تشيل هم خويي ممرض وبدقيقه يضبط الاوراق
فايز: العشاء انا عندكم والوالد خله يجي
سامي:مو راضي يجي وانا بداله
فايز بهمس :ع خير مع السلامه
سكر وهو مصدوم من هالانسان ماعمره صادف مثل حقارته امس مكلمه ع الخطبه واليوم يطالبه يملك لهدرجه مرخصينك لهدرجه ماهم حاسين بقيمتك كيف يرضئ لاخته المهانه كيف قساوة قلبه يبيع اخته علشان زوجته.
.
.
.
عند العيال بالبر فارس جالس يضبط
القهوه وعمر يساعده
اما ريان جالس وبهمس لليث اللي جالس يضبط العزبه : ماتدري عن سعود
ليث بسخريه: توك تسال
ريان بهدوء: لا كان ودي أسال ابوي
بس ترددت
ليث وهو يتكلم بجديه:والله وانا اخوك مادري عنه اخر مره لمن زعلو عليه عمامي وادق عليه مايرد.
ريان بضيق: تهقئ صاير له شي
ليث ب ابتسامه: وش عندك صاير
حنين نسيت وش كنت تسوي فيه
ريان بعتب: كنت بزر وش يعرفني وامك تمشيني ع كلامها بس هالحين رجال
دنق رسه لليث وضرب صدره هينا وجع ي خوك عليه يليت الايام ترجع ولا اسوي اللي سويته
ليث شتت نظراته ع العيال وبهمس خافت: قم غسل وجهك وسعود ماهو صاير له شي
ريان؛ اسال خواله شف وينه

ليث وهو يبتسم : ان شاءالله بس قم قبل
لاينتبهون شف كيف مشعل وفيصل يطالعونا
قام بسرعه وهو يطلع من الخيمه متوجه لسياره طلع علبة مويه وكبها ع وجه مسح وجهه وهو يركب السياره وهو حاس بضيق يتسلل قلبه من امس وهو حاس بتعب وش هالوجع ي سعود وش مسوي علشان قلبي يتعب بسبتك وش صاير لك ي عين اخوك
نزلت دمعته جاهد وهو يمسحها
وبهمس: يالله بس اخذ نفس وهو ياخذ المويه
الثانيه ويشربه بتعب
.
.
عند مشعل اللي متملل
وبصوت عالي: شباب خلونا نلعب سوني طفشت وانا جالس
فيصل اللي كان قريب منه ومنسدح ع المركه : اقول وش رايك نقوم نطعس
مشعل قام ع طول : يلا قدامي
سلطان وقف وهو يساعد ركان بتقطيع البصل
اقول خدوني معكم لاابتسي
عمر اللي كان قريب من عندهم: هههههههههههههههههههه افا كله ولا سليطين يبتسي
فارس بتمثيل وهو ينسدح ع التراب: شباب بموتت بموتت
فيصل قرب من عنده: وهو يرفع صوته: شباب تدرون لو يموت فارس اسفركم ع حسابي
فارس اخذ تراب من غير لايحس فيصل وهو يرميه عليه بسرعه وقام يركض
فيصل اللي تببل وجهه بتراب تقرف وهو يمسح شفايفه وجهه بقهر؛ اوريك ي فويرس وين بتروح وتلوموني بعد لاكرهته
انا مدري وش هالعباطه اللي فيك
فارس: ههههههههههههههههه اجل تسفرهم ماعندك ضمير انت وليد عم امك الوحيد ميت وانت تعزم ع موتتي هذا الناقص

مشعل: وهو صادز لو تموت تسوي خير فينا
سلطان اللي يعيونه حمرا من البصل: اقول تعالو كملو عني انا بتسيت عن سنه قدام
ليث اللي قام بهدوء وهو يتجهه لسياره اللي فيها ريان
وفارس : ي النفسيه عطنا وجهه
فيصل اللي يحاول يقرب لفارس بس ماهو قادر من مشعل اللي ماسكه
مشعل: شباب بنروح ناخذ لنا فره احد بيجي معنا
فارس بهمس : ودي بس بيستفردون فيني
عمر بجنبه: جزاك واقل من جزاك
عبس وجهه وهو يشوف ليث يحرك السياره
وفيصل ومشعل نفس الحكايه
وسلطان يغسل وجهه وركان قام معه يغسل
راكان مشئ من عندهم: خلصنا تقطيع الخضرا باقي تركيب الغدا ع ليث
عمر اللي خلص قهوته
قام وهو شايلها وفارس معه الشاهي
عمر؛ حلو وغسيل المواعين ع مشعل وفيصل
فارس كتم ضحكته وبهمس : بينتحر فصول
عمر ندفه ع جنب : اعقل اقول الا نواف ماشفته وينه
ع كلمته دخل وهو يلهث وبتعب : شباب
سلطان اللي داخل ومنفجع من شكل نواف
شفيك
عمر فز له وهو يشوفه يجلس بتعب مسك وجهه : ش صاير من مسوي فيك كذا
نواف وهو يلقط انفاسه: هجم علي كلب مسعور
طارت عيون سلطان وعمر
فارس: قوم معي اقرب مستشفئ لايصير فيك شي
نواف: جسمي مهدود ماني قادر اتحرك
قرب فارس وراكان شالوه بسرعه وركبوا السياره
عمر وايديه ع راسه : يويلنا لو يصير له شي
سلطان بلع ريقه: ماعليك بتعدي سليمه ان شاءالله
.
.
.
اما عند البنات
جالسه بطفش وهي تقلب بجوالها
وبضيق : ي خي غموض مانزلت شي
منئ: وانتي وشلتس بها يمكن صاير لها شي
نوف : يختي احبها من الله
سلطانه: بنات شرايكم نطلع للبر المغرب
خلود: يوهه لاتكفين مالنا خلق للحوسه
ريم : فعلا مالنا خلق للحوسه
ريانه : اجل نسير ع بنات عمتي نوره
نوف: خلاص تم بس بلغو ريما لاتزعل بعد
ومنايا والنتفه خلود
سلطانه: هههههههههه شرايك بعد امهاتنا
نوف بزلة لسان: ناقصنا مشاكل
طالعتها بعتب سلطانه
، ومنئ بعصبيه: وش قصدتس
نوف وهي تتشتت انظارها ع اللي واقف قدامها: ولاشي حياك ي بو مشعل
تقدم لهن وهو مبتسم ع جلستهن
جلس بجنب نوف وهو يحط يده ورا ظهرها
ناقصتس شي ي عين اخوتس
نوف ب احراج: لا والله ي الغالي
منئ : ليتني نوف بس
سلطانه: هههههههه ايه والله الغلا كله لنوفهم
ريم ابتسمت وهي تتامل عمها شكثر حنون مع بناته ومع نوف خاصه
ريما: عمي بنروح لعمتي نوره ونبي العيال يودونا
عبدالعزيز: انا اوديكم العيال طالعين للبر
ريانه: ايه العيال لهم الدلع وحنا الكرف
عبدالعزيز: ماعاش من يكرفكن وين بتروحون وابشرو
نوف بدلع: نبي المول اللي داخل الديره اذ ماعليك امر
عبدالعزيز: ع هالخشم كم عندي ريانه ونوف
منئ: وانا يبههه
عبدالعزيز بضحكه: انتي عاد زينة البنات الغلا كله
منئ : ايه اشوا
قام قام وهو مبتسم : لاتزعجن امي وجهزن قهوتها قبل لاتقعد وبعد صلاة العصر نمشي للديره اوديكن
نوف: عساك ع القوه ولايحرمنا زولك
ريم : ع عيني ام عزوز
ضحك : ههههههههههههه اقول اعقلي لازوجتس مشعل
ريم تقلب وجهها وسكتت وهي منحرجه
ريما بعد ماطلع عمهم : هههههههههههه ريم وين اختفيتي
سلطانه: ذابت ي حسرتي من طاريه بس
ريانه سكتت بضيق وهي تقلب وجهها لنوف
غمزت لها نوف انها تسكت وبتسليك: بنات قومو خلونا نسوي حلا علشان لاجينا نسهر عند بنات نوره
قاموا كلهم متوجهين للمطبخ الا ريانه اللي طلعت لغرفة نوف
وانسدحت ع سرير وبهمس: ع كيفهم يزوجونه لريم وين الوعد ي مشعل
نزلت دموعها وهي تتذكر همس مشعل قبل خمس سنين كانت ام 13 وتوها باديه تتغطئ عن عيال عمها ماحست الا بمسكة مشعل اللي كان اكبر منها بثلاث سنين
ريانه بطفوله: مابي العب معك
ابعد بمسافه ورفع راسه لفوق وبهمس هادي:
ريانه بقولتس شي وحطيه ببالتس
يمكن تكبرين وتنسين ويمكن يبقئ بقلبتس احفظيه بعقلتس تراتس روح مشعل واهم اسباب ضحكته طلبتس لاتاخذين غيره وانتظريه
ريانه سكتت وهي تقلب الموضوع براسها.: طيب
مشعل برجا: وعد ي ريونه
ريانه بطفوله: والله وعد خلاص
مشعل ابتسم: اجل انتبهي لتس واحفظي هالوعد اشر لها تدخل بسرعه
مسحت دموعها ع هالذكرئ وبهمسها: مانسيته والله مانسيته بس انت نسيته ولا
وبضيقه من افكارها: يارب لاتكتبه له نصيب الا معي
..
بالدمام :
تحطم كل مافيها وهي جالسه تشوفه يشتمها ب اغلظ الالفاظ تاملته وهي ساكته وشاده ع ايديها وقلبها وبهمس ضيع ماجد: خلصت
ترا ماطقيتك ع ايديك وقلت قرب لي انت اللي جيت بنفسك
ماجد قرب من عندها بقرف: ليش ماابعدتني ليش قطعت كلماته وهي تحط ايديها ع شفايفه: يرحم لي اهلك اطلع وفكني من صياحك تقل حرمه اصحئ ع نفسك وتذكر وش سويت وشلون قربت بعدين تعال لومني
شات يديها بعصبيه ونفور : الله ياخذني يوم قربت لك الله لايحي فيك ضلع سالم
همس شادت ع نفسها من عصبيته مهما كان نفوره حسسها بالنقص وشككها بنفسها كتمت غصتها وهي تحلف ماتبكي قامت بسرعه اشبه بركض حاول يمسكها بس دفته وبصراخ: اقسم بالله ي ماجد تقرب من هالغرفه لاقوم عليك اهلي وناسي راجع نفسك وفكني من تسلطك وقذارتك اذ انت متقرف مره انا مليون مرهه عارف كيف مليون مره شف
شف كيف صار جلدي من كثر مافركته مابي شي منك ولا ابي همسك وكذبك معك يومين بس خذ فيها قرررك ي نكمل ب احترام وزواج مثل الخلق ولا كل واحد بطريق بدال هالعيشه السوده فاهههم حذفت الابجوره وهي تشوفه يمشي بهدوء متجاهل كلماتها وقبل لايطلع: انا جنتك ونارك ي عين ماجد
همس بعصبيه: هذاك اول الزم ماعلي راحتي يومين بس قدامك
ماجد ضحك وهو ناوي يجننها: هههههههههههههههههه يصير خير هموستي باي
طلع وهو من داخله اسعد انسان عقب ماسوا هالتمثليه لاجل يستفزها وبهمس: يزينتس ي همس والله لاجننتس

همس جلست ع الكنبه وهي تبكي بصوت عالي وبضيق: حسبي الله ونعم الوكيل فيك كانك بتهبل فيني
..
عند دنيا

جالسه بغرفتها وبهدوء تتصفح بالايباد
دق جوالها برقم غريب تأملت الرقم وردت بهمس: الو
الا بصوت هامس: هلا بدنيتي واغلئ ناسي
ابتسمت : كيف جبته
بصوته الهادي: قلت لتس لو ترفضيني
بكل مواقع التواصل جايبتس جايبتس
دنيا رفعت حاجبها : اها يعني ماعندك
شي اسمه ذمه وضمير ولا شي يردعك
ويوقفك عند حدك
رد بضحكه: ماعندي الا انتي عساتس
تردعيني وتوقفيني
دنيا: والغرض من هالمكالمه وش تبي توصل له
رد بهداوه: ابي قلبتس وابيتس حلالي
دنيا :لو تبي قلبي ماضريتني ي خي مستحيل اتقبلك لو ايش ماتسوي انسان ماحترم اهله ولا احترم حدود الله وحاول يلحقني ويكلمني بيحترمني ويغار علي صحصح انت عندك خوات وماترضئ عليهم صح ولا لو تبيني صدق تدل بيت ابوي واخواني اما هالطرق الملتويه ماتغريني فاهم

سكرت بغضب من هالانسان اللي ناشب لحياتها
دنيا: وجع بقلبك ي الغبي عسئ ربي يفكني منك ومن امثالك
..
عنده عقب ماسكرت ابتسم ع غضبها وبهمس : والله عارف ان الغلط راكبني بس اشتقت لتس شسوي يارب اكتبها من نصيبيي
.
.
.
سيف اللي جالس عند امه
سيف : يمه سعود يجي بكره من بريطانيا
امه : ان شاءالله
سيف: تصدقين يمه متحمس اشوف هالفهد
امه ب ابتسامه: بيجي معه ان شاءالله وبتشوفه
ع دخلة عناد: ومن قالكم ان سعود ببريطانيا
اخبره اخرشي كان بالفندق وعقبه اختفئ وادق عليه مغلق
امه ب ابتسامه: ماعليك غازي سال خويه بالمطار وقال انه توجهه لبريطانيا وبكره طيارته لانه حاجزه للرجعه
عناد؛ اها مخابرات من ورانا ي ام ماجد
امه: ولا شرايك
عناد وهو يلمح دنيا نازله وهي معصبه: افا من معصب قلب عناد
دنيا: الدنيا وانا اختك
سيف: الله وش شفتي من الدنيا توتس
بزر
دنيا طنشته وهي تنسدح بحضن
امها غمضت عيونها :يمه اقري علي حاسه بضيقه
امها : بسم الله عليتس ي قلبي ابشري
سيف : ايه الدلع كله لها
عناد بتعزيز: تستاهل دنو
طنشتهم وهي تغمض عيونها وهي تحس براحه تتسللل لقلبها من قراءة امها .
.
.
.

عند ساره اللي يشرح لها فهد الموضوع من اوله لاخره وهي مصدومه
ساره : لا مو صاحي كيف نزوجها
فهد: لازم ي ساره تروح للسعوديه ب اقرب وقت
ساره: وانا معها مستحيل ابعد عنها صاحي انت اترك بنيتي لحالها ليه مالي قلب انا انا ام يفهد مستحيل اتخلئ عنه افهمني
فهد بضيق : وحالتك الصحيه
ساره : مو شرط تسكن معه نسكن بالدمام
حتئ الرياض ماابيها
فهد: متاكده من قرارك
ساره: مليون بالميه متاكده
فهد: اخاف يكشفونك وياخذونها
ساره بهمس: ركز معي ولدهم اخذها يعني وهي بعصمته وحسب ماعرفته من عبدالعزيز قبل ان امه ماتت وهو صغير وكرهته بحياته مرة ابوه وابوه يعني شايل عليهم واكيد بيحاول يوقف مع غموض ويكسرهم فيها فهمتني من اليوم ماعلينا خوف من جدها واهلها نطقت بسخريه لاذعه:لان ولدهم عصاهم واخذ بنت المنبوذه
فهد: للحين هالحقد بقلبك
ساره: مو حقد قد ماهو وجع وحاسه ان سعود بيطلع حرتي فيهم
فهد : طيب وانا اخوك كيف تتركيني بهالغربه
ساره بوجع ؛ خايفه عليك اكيد ودي اكون معك بس ركز معي ي فهد وضعك حساس ولو رحت معك بينشك فييني وبيجلسون يهددونك فيني بهالحالتين انت اللي بتتعب بالاول غموض وعقبه انا فكر بعقلك وابعد ع عاطفتك انا وضعي نفس وضع غموض حتئ لو فصلنا الاسماء مصيرهم بيعرفون واذ المركز والوظيفه كل شي ملحوق عليه
فهد بتفكير:صحيح
ساره: السعوديه امان لنا تعال معنا
فهد بتنهيده: ماقدر ي ساره لازم المانيا علشان يتم القبض عليهم
ساره : متاكد من حمايتهم لك
فهد؛ الله الحامي ومستودع نفسي وسفارتنا ماتقصر مقدمين لي سبل الراحه والامان
بس لازم نتعاون علشان نسوي كمين ونقبض عليهم من هالوقت لين القبض لازم ابعدكم عني وبهمس خافت: نادي لي غموض
ساره قامت قربت منه وهي تبوس راسه: جعل ربي يحفظك ويسلمك لنا
فهد وهو يخفي ضيقته ويحاول يمسك نفسه:امين
طلعت من عنده وهي تحاول
تهدي نفسها ماتبكي
وبصوت عالي: غموض خالك يبيك
غموض : طيب نازله
نزلت وهي لابسه نظراتها وثوب البيت القصير وب ايدينها الملفات وبضحكه: شوفي يمهه خلصتهم بوقت قياسي
ابتسمت ساره بهدو: عساك ع القوه يمه روحي لخالك يبيك بموضوع
غموض بفضول: سويره وش هالموضوع
ساره وهي تقرص كتفها : بلاش قلة ادب وماعلمني وش
غموض بهبال: يالله ترزقني بزوج ي فكني من هالتقريص
ساره وهي تمسك بكيتها: اعقلي وروحي يلا

ضحكت بصوت عالي وهي تفتح الباب ببشاشه: يروح غموض ي فهودي امرني جعل مايمرني غيرك وه بس وش هالزين
ضحك وهو اللي كان بهمومه والدمعه ع اهدابه : تصدقين ماحد عارف لي غيرك
غموض وهي تتجه له وتبوس يده: اكيد اعرف لك رباة ايديني
ضربها ع راسها: امي ع غفله وبجديه :
اسمعني ي غموض انا صحيح ربيتك وكبرتك ولاني عاجز عنك وتبقين انتي قلب فهد وبنته وروحه بس انتي كبرتي هالحين ولازم تحكيمن عقلك بالحياة اللي جايه
غموض اللي قلبها بدا يرجف ملامح خالها وعيونه والحزن اللي تسسلل بقلبها من نظراته عارفه هالنظرات زينن: يبه وش فيك
فهد جاهد يبتسم: يعيون ابوك
كل مافيه الموضوع فيه واحد حليو خطبك مني والصراحه ماينرد وغمز لها من النوع اللي يحبه قلبك
حمر وجهها بخجل: يوه طلع هذا الموضوع اللي خابصكم فوق تحت الحمدالله والشكر عبالي فيكم شي امي عيونها تبكي وانت نفس وضعها اللي يسمعكم يقول بهاجر
فهد ب انزعاج: خلاص اسكتي وشدعوه كل هالحكي غمز لها موافقه
غموض: ههههههههههههه لا توني صغيره
فهد بجديه: ماتردين لي طلب
غموض : افا ومن يقدر يرد لك طلب
فهد: اجل بكره نملك
غموض شهقت وهي تحس بجدية الموضوع: يبه
فهد : يروح ابوك علشاني لاتردينه
غموض : كيف ابني حياتي مع شخص ماعرفه
فهد بلع ريقه وبهمس :تعرفينه زين
غموض : ماعرف غيرك
فهد وهو حاط عينه بعينها: سعود ناصر ولد عمك
....


يتبع


الئ هنا استودعتكم ربي انتظر اضافتكم ع الانستا ورايكم.وللمعلوميه بديت انقل بعض الروايه للانستا بحفظ ربي

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آلليلh, ملاذ!, العاشقين, تدين, بقلم/غسق, ومالي
facebook



جديد مواضيع قسم المنتدى العام للقصص والروايات
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:14 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية