لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

المنتدى العام للقصص والروايات القصص والروايات


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-11-17, 11:30 PM   المشاركة رقم: 51
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

السلام عليكم كيفكم ان شاءالله أنكم طيبين
اي كل اللي جاوبوا ع أنه سيف خطاء .. لأنه سيف جاء من الباب
ما راح وراه وطعن في خويه اللي منتبه معي بيعرف من هو خاصه انه في انصدمت لما عرفت هوية
المتصل
ان ذكرت في البارت 12 انه صقر يحب بس اللي يحبها ماله نصيب معها صح ولا
وهذا نص اللي كتبته
صقرعارف انه اللي يحبها ماهي من نصيبه : جدتي خليهم يولون عنك زوجيني انا بس
ام عبدالرحمن : انت خلص من دراستك أول وبعدين فكر تتزوج صقر:ليش ياجده هالتحطيم... ام عبدالرحمن مطنشته


اللي جاوبت ع شخص المجهول حبيبتي فرات
اي نزلت البارت ب خطائه الأ ملائيه لأنكم تبغونه بسرعه


*
*
*
البارت السابع عشر( فرات)


رحييل ترجف خايفة ودها تقول لـ أمها خلاص مابغى اروح معه تكفين... أمها شافت الخوف في عيون رحييل
ام ناصر جابت عبايتها:حبيبتي لاتخافين انا معكك بوصيه علييك يلا قومي معي
لمياء جات جنب ام ناصر رفعت صوتها : خالتي نادر مو داخل هنا
ام ناصر : لا موداخل .. قال بياخذها و يمشي يقول وش يدخله عند الحريم.. بدخله في الغرفه هنا علشان تلبس عبايتها ويشوفها
لمياء تهز راسها: أي .. ودي ازفهها لخوي في احد بيدخل .. تسالها؟؟ يعني عادي ادخل معها
ام ناصر بحب هـ البنت : أي ناصر اخوها بيدخل
لمياء تضايقت ودها تزف رحييل ل اخوها : طيب خلاص انتي زفيها له
ام ناصر تبتسم لها : الله يعطيك العافيه .لمياء بتعد عنها راحت عند الجواهر تصفق لـ رقص في لمياء: كنت بزف قهرر بس ولدها بيكون موجود تعمدت تقول كذا بدون ماتذكر اسمه
جواهر تضحكك ع اخوه مستعجل : وش أقول انا كنت بروح بس اخوي مستعجل حييييل . ههههه اذا شاف وش راح يصير فيه بيغمي عليه
لمياء تضحكك : ههههه اتخيل شكله.. نادر دومه مستعجل شي جديد

@
@
نادر
لابس بشت اسود ساعه سوده والجزمة وانتو بكرامه سوده يعني مطقم بالون الاسود .. محلق للحية مخلي شاربه
عيونه كانه صقر وسيم .. شعر متوسط نعومه عيونه لونه مايله ع لون رصاصي .. دخل الغرف بالغرور كانه ماحد قده مع اخوها ناصر وقف ينتظر زفت اللي اسمها رحييل .. نادر ماينكر انه ناصر طيب معه وخلوق في تعامل وراقي ... بس هو يبغى ينتقم منهم ...من هي ضحية رحييل .. انا حقدت عليهم لانهم خلو اختي تبكي ليل نهار واحبيت انتقام من رحييل بذات ...مانكر بعد شهامتي هي اللي حركت فيني نخوه اني استر على رحييل .. بعد ما سمعت الكلام عنها.. انها تكلم شباب انا الازم ادبها وعلمها كيف تخون ثقة أهلها .. وانا اذكر كيف كان اسلوبها معي في مستشفى هين ارويك كيف تردين علي بوقحه

ناصر وقف جنب نادر ويبستم له هو مافي يده شي ولا كان مانع زواجه من اختى .. يارب ان كانه نوي على اختي يارب أنك .. تبعده عنها من ذي لحظة .. بعد خمس دقايق دخلت ام ناصر وشيلتها ع راسها معها رحيل ... رحيل منزله راسها خايفة بالحييل ماسكه يد أمها وهي ترجف بقو متوترة الى درجة عيونها شوي وتبكي شافت طرف ثوبين بس ماتدري أي واحد فيهم نادر لانها منزله راسها .. أمها حس فيها وفي رجفتها
نادر ابتسم لـ ام ناصر تجاهل رحييل . تقدم يبوس راسها أم ناصر : وشلونك ي عمه عساك تمام ان شاءالله
رحييل ماتدري ليه تحس سامعه بحت هـ الصوته تعرفها وين ماتدري ...
ام ناصر : الحمدلله انت كيفك .. ليه ماتجلس لين يتعشون بعدين تمشون
نادرابتسامه : لا ي عمتي وين اجلس .. تعرفين لي يومين مونايم عدل .. مع تجهزات العرس .. وشقه
ام ناصر : الله يعطيك العافيه .. فكت يدها من يد رحيل .. مدتها النادر .. مسكها الى درجته انه عصر يدها بقوه خلها ترفع راسها له .. كانه زمن وقف عندهم .. نادر وش هالجمال سبحان من سواك ي بنت لا عيونها حكايه ثاني مرسومه رسم .. ودها انه يبوس ع عيونها
من جمالها .. بس ماحب يسوي هالشي قدام اهلها .. ..
رحيل لما رفعت راسه عرفته هذا اللي قبل أسبوعين اوكثر كنا عنده بالمستشفى .. تحس لخوف رجع لها مرة ثانيه .. ومغص في بطنها من الخوف .. تحس نظرات عيونه كانه صقر ماتريح ابدا ودها تفك يدها من يده تتألم من مسكته لها
نادر بسخريه ما حد لاحظه : يلا ي رحييل خليني نمشي
ام ناصر تساعد رحييل ع لبس العباية .. : يلا الله يوفقكن موصيك ع بنتي
نادر بطيبه لعمته : ان شاءالله هي في عيووني
ام ناصر : تسلم ماتقصر ... لبست رحيل عبايتها وسلمت ع أمها لانهم الحين بيمشون ام ناصر قامت تبكي مع بنتها .. مسح دموعها الحمدلله انها مكياج ضد الماء ولا كان ساحت كحلتها : خلاص حبيبتي لاتبكي .. ان شاءالله بكره اشوفك هنا
ناصر اخذها من حضن أمه حضنها بقوة : حبيبتي رحييل يكفي بكى أنتي طول يومك تبكي لاخلاص تبكي وهمس لها : اذا سواء فيك شي قول لي وانا ارويك فيه .. ترها طيب لايغرك غروره
رحييل تمسح دموعها : ان شاءالله مارح ابكي ...
ناصر قرب من نادر وحضنه كانه يبارك له همس له بتهديد : والله للي رفع سماء بغير عمد .. ان شتكت لي اختي .. او انك ضريتها.. راح تشوف شي عمرك ماشفت ادفنك هنا ياشر ع الارض
نادر ماينكر انه خاف من تهديد ناصر له .. والي خله يخاف انه ماهو ناصر الي يعرفه ضعيف شخصية هذا واحد ثاني بسخريه : هي في عيوني لاتحاتون... مسك يدها بهدؤ طلعو من بيتهم .. شاف خويه محمد هو طلع من المجلس
محمد: اوصلكم ... نادر ياشر بيده : مشكور انا بـ سوقه .. قرب من سيارته المزينة بالورد مكتوب فيه الف مبروك العروسين فتح الباب فسخ بشته وحطه وراء
رحييل شوفوا قليل ذوق مخليني كذا وقفها ولا قال لي تعالي .. رحييل مشت متجهه للسيارة توه بتركب وراء صرخ عليها فزعت من صرخة : سوق ابوك انا تركبين وراء يلا ركبي قدم
رحييل خافت بس بتقوي نفسها .. مارح تبين له ضعفها اونكساره هذا للي يبغاه هو .. ركبت قدم كانت دموعه ع طرف عينها ابوها مودعها حاقد عليها ومصدق كل للي انقال عنها امسحت ادموعها ما تبغى تبكي قدامه ابداء
نادر ركب هو متضايق سكر الباب بقو : أي والله تبغى تركب وراء ... شايفتني هندي عندها علشان تركب وراء حرك مبتعد عن بيت أبو ناصر متوجهه الفندق للي احجزه له خويي محمد بفلوسه .. بسخريه :والله حاله مصدقه حالها انها عروس لابعد حجزين لنا في فندق مادري وش له .. بخبث . بس مايمنع انا نكون احسن عرسين ليله ونكشخ في الفنادق
رحييل وقح وقليل الآداب مع أفكاره... لا انا للي ميتها عليك الله يأخذك هذا أولها ينعاف تاليها خائفة وش يفكر فيه ذاه



الوليد وجمان
بعد ما مشى من بيت عمه توجهه الفندق مع جمان
حجز لهم يوم بعدها يرجعون جناحهم في بيت اهل
مسك يد جمان بتملك بعدها دخلوا الجناح من جاو الفندق الوليد جالس ع سرير مقابلها وهي جالسه ع كنبه مقهورة منه كيف يأخذها كذا بدون عرس ولا حفله
مقهورة اكثر انه يحب الهنوف جلس يلعب بمشاعري الوليد ما عجبه الهدوء قام من مكان وجلس جنبها في نفس الكنبة بحنيه : حبيبتي وش فيك وش اللي غيرك علي كذا .. تكلمي قولي لي اللي عندك انا اسمعك
جمان تحاول تبعده عنه هو يقرب منها لدرجة لصق فيها جمان بحقد و بصراخ: بعد عني .. انا مو طيقتك واكرهك
ليش اخذتني من بيت اهلي كذا ليه ما نفذت طلبي وطلقتني ... المفروض أكون عروس واجهز للعرسي
لبس الفستان الأبيض وحطه حناء حطت يدها ع وجهها تبكي ليش كذا احرجتني قدام امي واخوي وقدام اهلك وش يقولون عني للحين مآخذها الا ورهم سالفه
الوليد ابتسم ع عصبيتها : فديت اللي تنحرج أصلا انا اليوم كان ودي أجئك واخذك كذا بدون عرس ولا حفله
بس ما دريت انه الله ستجاب لي وجاءت منك ع طبق من ذاهب تبغين افوت الفرصة مستحيل .. الوليد مسك يدها بعدها عن وجها يمسحه دموعها بحنان .. وبسخريه : ما توقعتك كذا ي جمان ما همك الا انك تلبسين الفستان الأبيض .. ترى مظاهر هـ الأشياء .. أنتي عندي بكل حالتك حلوه مسح دموعها للي تنزل وراء ثانيه.. لا تبكين تكفين تراك تحرقين قلبي

جمان أبعدت يده عنها بقهر : وخر عني .. انت تعرف ليش طلبت طلاق ..
الوليد تنرفز من اسلوبها معه .. صح انسى يسالها ليش تبغى طلاق : أي صح ليه انتي طلبتي طلاق ... انا ما ذكر اني ضريتك بشي
جمان بكراهية الوليد والهنوف : انا بغيت اطلاق لأنك بوقحة : عايش غرامياتك مع اللي اسمها الهنوف جعل مافي الهنوف
الوليد مسك اعصابه مسكها من كتوفها بحده : انتي قد الكلام اللي تقولينه لي ... باشمئزاز من الهنوف ومن كلام جمان ... انتي في عقل شيء .. هـ لدرجه تفكرين اني حيوان ولعب ع بنات ناس بصراخ : انطقي تكلمي يلا طلعي لي دليل ع اني جالس العب ع بنات ناس
جمان خافت من عصبية و شرار للي يطلع من عيونه فزعته من صرخته عليها بس بدون اهتمام شوف الكذوب تحاول تقوين نفسها: أي انت تلعب حتى اني شفت جوالك وانت راسل لها كلام احب وغزل وخربيط انت تقص ع نفسك ولا علي
الوليد ضغط ع زندها بقوة الدرجة دم تجمع من قوت ضغط عليها : جمان لا تختبرين صبري مالك حق تفتشين في جوالي حتى لوكان انتي سامعه وانا الحمدلله خاف ربي قبل لشوفك ما عندي هل الحركات سامعه
جمان من الم تبكي دموعها تنزل من جديد : اترك يدي ترك تعورني ما جبت شيء من عندي ... تسوي مساج ليدها ضغط عليه بقوة : أي اللي اسمها الهنوف كل يوم ترسلي محادثتكم بسخريه الغزلية حب واغرم
الوليد دف عنها قام معصب: انا ي جمان تقولين عني هـ لكلام وتشككين في أخلاقي معليه ي جمان هين
طلع من الغرفة نوم متوجهه الباب بيطلع من الجناح بكبره لانه اذا جلس عندها راح يرتكب فيها جريمة
توه بيطلع جمان جات تركض له : وين بتروح وتخلين هنا
الوليد فتح الباب بعصبيه وصرخ عليها : ع جنهم الحمراء .. مالك شغل فيني طلع تركها وحدها في الفندق
جمان .. مفزوعة من صرخته : بطق اللي يطقك ان شاء الله يعني انك زعلت عمرك ما رضيته




 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 10-11-17, 11:31 PM   المشاركة رقم: 52
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

بيت أبو ناصر بعد ما رحو العرسان
ام ناصر طلبت من راعية دجيه انها تحط لهم تفضلوا ع العشاء .. ام نادر : حياكم الله سامحونا ع القصور
المفروض انه تكون في صاله أوسع من كذا
ام ناصر بحراج : أي والله ..بس ابوها الله يهدي هو مستعجل .. قال انا شتري رجال .. ملازم عرس مدري يش .. ام ناصر قالت هل الكلام لأنها سمعت حش الحريم مع بعضهم غريبه تزوجها بسرعه .. الموضوع في ان .. من هل الكلام .. علشان كذا تبغى تسكتهم
وحده من الجماعة وبصدق تكلمت : مأمن قصور فديتكم ... ماشا ءالله والله حسيت حالي في قاعة افراح .. الله يسعدهم ويهنئهم
ام ناصر : امين يارب يلا حياكم الله .. تفكر الحمدلله انه عجبهم الحفل
ام نادر تكلم ام ناصر : الله يعطيك العافية ما قصرتي كل شيء سويتي.. الله يتمم عليهم ع خير
ام ناصر تمشي مع ام نادر : انتو بعد ماقصرتو .. اهم شي عيالنا يكون مرتاحين الله يوفقهم
البوفيه حطته ع جنب مراتب وكل شي فيه .. حتى رز الذبائح
الحريم قاموا يأكلون
ام نادر : اميين .. راح متجهه لطاوله للي فيها ام ياسر ام نواف ام عبدالرحمن وحرمه جلسه جنبه تكلمه بسخريه : الحين انتو كرشتو بناصر .. بعد تكرشون رحيل
ام عبدالرحمن افحمتها : الحين من اللي يكرش ثاني رجال والمراءة .. ناصر اهو للي طلق لمياء مو لمياء للي طلقتها
الحرمة سكتت بلعت لسانها ... وش للي خلاني أتكلم من يقدر عليها ام عبدالرحمن
ام نادر تهمس ل ام ياسر : وش فيها هل الحرمة
ام ياسر تاكل بدون اهتمام لكلامه الحرمة عن بنتها : خليها عنك .. اهم شيء شفتي ولدك عريس
ام نادر مقهورة منه : أي تمنيته يدخل عند الحريم ... قال وش يدخلني عندهم .. الله يخليك يمه بأخذ زوجتي وطلع .. حتى اني زعلت عليه مرحت ازفه لزوجته
ام ياسر : هوني وتهون من يصدق انه نادر تزوج
ام نادر ابتسمت :معك حق .. الله يسعدهم
ام ياسر : امين
ام نواف جالسه تناظرهم وهي حط رجل ع رجل.. بسخريه والله حاله اسرع زواج شفته في حياتي لا بعد في البيت مسوينه .. وع وع وع انا صح اني ما تعجبني الحفلات في بيت .. بس ام ناصر خطيره كيف سوت كذا .. ماشاءالله عليها .. جالسه تناقض نفسها .. أي صح حنا بعد اسبوعين زواج بنتي ... لا بعد معها المرجوجة في.. ام نواف تدري انها في بتزوج مع بنتها فرحانه بتفتك منها ..علشان كذا ساكته ماقلت لـ في لانه لاحظت ع ولدها صقر انها يحبها.. فكها وش ابغى فيها انا كافي علي عطيتهم بنتي .. الحمدلله بنتي اعقل منها ... بس للي قهرني انها تمشي معها ... تقولي بنت عمي ما قدر استغني عنها


في جهه الثانيه
في تتمشي مع اختها ومي و جواهر كل وحده ماسكه صحنها في: والله انه ام ناصر خطيرة اووم الفلة كيف جاءت هلـ الفكرة قلبت الصالة بيتهم كأنها قاعة لـ الافراح بقهر : انقهرت من هالنادر لما تصلت عليه رفض اني اصور معه
جواهر حطت في صحنها باستا كم حبه ورق عنب بعض المقليات : انا للي أنقهرت اني ما رحت ازفه لها .. قال بأخذها بمشي مو فاضي لخربيطكم ي الحريم
مي وهي تحط لها ورق عنب .. وتحط لها من صينية تويست بدجاج.. بسخريه: مسكين شكلكم اليوم بـ تنامون من القهر بسرعه ...لانكم ماسويتو له زفه ولا صورتوا معه
لمياء تحط لها من كل صنف شيء بس كثر شيء من الورق العنب : هو صح انه حنا مقورين انه ما سوينا الا نبغاه بس عادي اما ننام مقهورين ترى ذي شكليات بس ههههه حلوه منك ي مي .. مشو متجهين لـ طاولاتهم
في تقهر مي : شوفي عاد انتي من يزفكك بخليك تولين
علشان تحسين بقهري
مي تجلس بضجر من في :وبعدين معك ي في خلاص طفح الكيل منك كل شوي تذكريني بزواج انا ابغى انسى لو شوي
في تجلس ع كرسي تحرك حواجبه لها وهي تأكل ورق عنب ممممممم : لذيذ. أي علي انا هلـ الكلام الا تقولين وينكك حبيبي خلودي مشتاق لك .. تقهر اكثر صح ميوش
مي صار وجههه احمر من كثر الاحراج : في اشوف فيك يوم ... جعل ان شاءالله زواجك مع زواجي يارب
في تضحكككك ع قهر مي : مسكينه هههههههههه انتي ي مي. أصلا وبهمس: بـ نحاش بروح عند اخوالي وجدتي ام امي
مي انصدمت من تفكير في مهبولة و بنفس الهمس : مهبولة انتي كييف تسوينها هـ الخطه
في وهي وتأكل سمبوسة : هذا تاشر ع راسها هنا مخ.. اذا قالو لي متى يوم الملكه . انحاش قبلها بيوم او يومين .. المهم اكلم خالي مناف هو طيب مراح يرد لي طلب
مي والله انك مهبوله ي في مع تفكير ذا كل بيطح ع راس خالتي.. انه معرفته تربيها عدل.. مفروض اوجهه موسكت بس مراح تسمعني شربت له رشفه من بيبسي : في تحملي نتائج افعالك ... في تهز لها راسها
جواهر تأكل من الباستا: لمياء وش فيك سرحانها اكلي حتى صحنك ما حركتي في شيء
لمياء انتبهت لجواهر : ما في شيء الحين بأكل ... بهمس لها متضايقة حدي لأنه موجود في بيت اهله ولا ست اشواق تناظر فيني كأني بروح اخطف منها .. من اللي خطفته من ثانيه .. والله مسخره
جواهر رافعت عينها من لمياء تبحث بعيونها عن اشواق شافتها تنظرهم جواهر خزته بعينها خلتها تنزل عيونها : عمى ان شاءالله بعيونها .. بتنهيدة الله يعينك .. انسي انسي كل شيء وراء ظهرك
لمياء ضحككت ع دعوت جواهر لشواق: ان شاءالله .. بعدها سكتت ... انا حلينا جالسه أحاول انسى .. لأني لازم افكر بجدي في موضوع رجال اللي خطبني حتى معرف اسمه ...راح ثلاث أيام من فتح معي ابوي الموضوع لازم اعطيه راي في الموضوع


نادر ورحييل
وصلوا الفندق ..دخلوا الجناح ونادر مسكك يدها بقوة كأنها راح تهرب منه جلس يضغط عليها بقوة لدرجة يدها ضاعت في يده من صغر حجم يدها فصخت شيلتها عنها نادر دفها عنه كأنها شيء قذر جلس يتأملها جميلة بشكل لـ لدرجة انك ماتمل من شوفتها لو اني ما سمعت كلام الرجال للي قاله عنها كان الحين انا مخدوع في جمالها .. فصخت عبايتها نادر بسخريه :هي انتي مصدق حالك انك عروس بهلـ الفستان بوقحة : كم واحد ضيعتي شرفك معه .. من للي كلمتيهم
رحييل بصدمه من كلامه .. بصراخ ماهمها أحد: هي من انت علشان تقولي هلـ الكلام أصلا انت واحد حقير.. مثل تفكيرك الوسخ المريض الله يشفك ان شاءالله
نادر متحمل كلامها ولا قوتها ... هي من ساعه تبكي عند أمها واخوها كأني بذبحها وسطر كف ع وجهه مسك شعرها انفاس تلفح في وجهها : ثاني مرة تثمنين كلامك معي سامعه وانتي تعرفين من تحكي انا نادر وللي ابغاه اسويه سامعه .. باحتقار : وش اترجى من وحده ما باقي شباب في شرقية الا هي مرقمته.. شد ع شعرها يشوف القوة في عيونها مو خائفة منه ودها يدخل أصابع داخل عيونها يطسها لها : تدرين ليش تزوجك موحبنا فيكك لالا حبيبتي انا ابغى انتقام منكك ومن اخوك
رحييل بقوة غريبه ماهي خائفة منه وهي ما تسكت عن حقها مسكت يد ودف عنها بتعد عنه.. تألمت من مسكته لشعرها ...تقطع في يده : الله يأخذك ان شاء الله .. تأشر علي بأصبعها سبابه زي اللي تهدده : انت واحد حقير ونذل لو انه فيك نخوه ما سويت فيني كذا.. وانا الحيين بكلم اخوي اخليه يجي يأخذني راحت متجه لتلفون الفندق توه بتمسك تلفون
الا نادر لحقها مسك من يدها لفها له بقوة : مو انا اـللي تهدينها بـ أخوك سامعه بطنازه حرك يدينه بالهواء ياشر يعني طلعي : عادي جداَّ عندي انك تطلعي الحين وخلي اخوك يجي .يأخذك. وثبتي لـ ابوك انك فعلاّ وحده ما عندها اخلاق سمعتها زي زفت سبها سبه قويه (*****)
رحييل انصدمت من سبته لها انقهرت من كلامة لأنه فعل ابوي راح يصدق أي شيء عني .. طنشته وراحت تبغى تبدل ملابسها لأنها تعبت من الفستان والمكياج خلي يولي هذا واحد مهبول ما ينفع معه الجدل عطته ظهرها توها بتمشي
نادر تنرفز من حركته لفها له بقوة حست بألم بـ كتوفها :هي انت تبغى تخلص علي يدي تعورني من كثر ما تمسكها
نادر بعصبيه لأنه عطته ظهرها : مرة ثاني لما كلمك ما تمشين الا لما اقولك طسي عن وجهي . نادر ينظر عيونها لو تبكي راح يرحمها بس هي ما تبكي هي غير عن اخواته دمعتهم في عيونهم ع طرف بخبث قرب منها وحضنها بهمس في اذانها وبحقارة: وش رايك تكونين تصبير لي الين ادور زوجة تسوأك وتناسب مستواي رقي
رحييل حاولت تبعده عنها ما قدرت لأنه ضغط عليها بقوة بنيته واقوى منها : وخر عني ي حقير تخس تكون زوجي أصلا انت اللي ما تناسب مستواي ..راح دور لك ع غيري تكون زوجه لك
نادر ابتسم لانه حسس في صوتها البكي بتعد عنها جلس ينظر عيونها وهائم في عيونها اه ي عيونها عذاب رجع حضنها وبنفس الهمس : اشش مو من حقك تمنعين عن حقي شرعي
رحييل ماتت قهر لأنها ما تقدر عليه ولأنه الملائكة بـ تلعنها اذ رفضت ستسلمت له وهي مقهورة منه

الوليد
طلع يتمشى برجولة قريب من الفندق لان ما يبغى يبتعد عنها لأنه يخاف يصير لها شيء حده متضايق منها انا ي جمان تشككين في أخلاقي لا لالا ما توقعتك كذا ي جمان ليش تصدقين العذال للي يفكرون يفرقون بينى اه ي جمان لو تعرفين وش اكثر اني احبكك ما قلت هل الكلام انا لو ابغى الا اسمها الهنوف ليش بلعب عليها كان تقدمت لـ خطبتها ... لو انا تهورت وطلقتها حمدلله اني مسكت اعصابي .. جمان لي مو لاحد ثاني.. انا خاف ربي قبل لا فكر اني العب في بنات خلق الله وعندي اخت قبل كل شيء ودنيا دوره ..اه ي جمان كنت اصبر نفسي هل شهور واخر شيء تبغين طلاق لا لالا
مستحيل اطلقك .. أي بعد الازم ارويها اني جدي في كلامي .. مارح اسمح لها تبعد عني مو كيفها هي لي انا
أي لازم ارجع الفندق شكلي تأخرت عليها بحييل رفع جواله شاف ساعة 2:30 اووووف كل هل لوقت وانا جالس افكر .. لف متوجهة الفندق.. لازم اتفهم معها






 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 10-11-17, 11:33 PM   المشاركة رقم: 53
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

بيت أبو ياسر
دخلوا البيت كلهم مهدودين الحيل .. ام ياسر :يلا كل ووحده تروح فرشها مو تسهرون تحشون في خلق الله
لمياء تبتسم لـ أمها : شوفي يمه انا مستحيل احش في احد زين .. اما في يمكن خهههه شوفي كيف تفتح عين وتغمض ثانيه
ام ياسر تشوف في كيف انه نوم لعب فيها : يلا ي في لا تنامين لنا هنا
في مأ هتمت لـ كلام اختها لأنه في نوم : ان شاءالله يمه .. والله ودي اخذ اشاور بس تعبانة بالحيل بروح احذف نفسي ع سرير .. يلا تصبحون ع خير صعدت الدرج
ام ياسر وهي تشيل شنطتها وهي بعد بتروح غرفتها توجهه الكلام لهم وهي تمشي في درج جنب بنتها لمياء: لا تنسون الصلاة الوتر
لمياء وهي بعد بتروح تنام تلحق اختها : ان شاءالله يمه .. تصبحين ع خير دخلت غرفتها
ام ياسر وهي وقفها قدام باب غرفتها : وانتم من اهل الخير

الوليد
مهدود حييل تعبان من جاء من دوام هو مو نايم الحلو في موضوع انه جمان عندي دخل الجناح شاف الانوار طافيه .. الا غرفة نوم في ضوء .. دخل غرفته نوم متوقع انها جالسه تنتظره او تحتيه.. فتح الباب خالفت كل توقعاته حصل نائمة في سابع نووم بسخريه ولا فكرت فيكك اصلا.. خليني اروح اصلى الوتر بعدها انام
دخل الحمام وانتو بكرامة توضاء .. بعدها طلع من الحمام فرش سجاده حصله في الكنبة .. ما دري من وين جات بس المهم يصلى .. كبر .. بعدها خلص من صلاة جلس ي ستغفر ربه...استغفر الله استغفر الله .. اللهم غفرلي .. وفقني مع جمان يالله انك تهديها وتعقلها .. قام من سجاده حطها ع جنب دخل الفرش جنبها .. سحبها لـ حضنه... ظل يتأملها يارب انها تحسس فيني بس شكلي بتعب معك ي بنت العم ... بعده غمض عينه ورح في سابع نومة


يوم الثاني يوم جديد ع بطالنا
خاص بطلتنا نوف في غرف طعام
جالسه تتغداء مع أمها وابوها واخوها بعد ما رجعو من دواماتهم جالسه تأكل سلطه لأنها مو مشتهيه تأكل ارز
أبو رائد يوجهه كلامه لنوف : نوف أبغاك تروحين معي محكمه نكتب عقد قرانك ع ولد عمك
نوف من صدمه طح المعلقة من يدها : ايش .... لا لالا ما بغاه يبه تكفي
أبو رائد ما في مجال انها تتناقش معه كلمة وحده : نوف انا موجاي استشريك انا جاي عطيك خبر بس كافي اهو خطبك من اربع سنوات وأنتي تأجيل في الموضوع .. واسمعي هلـ الكلام بعد ما يكتب عقد قران تروحين معه سامعه
نوف لي اول مره تصرخ ع بوها : مو بكيفك .. انا اللي قرار وانا ما بغاه
ابورائد بعصبيه صرخ عليها خلها تفزع من صرخته : نوف سوي اللي قلت لك علية بطيب نفس لا تخليني ازوجك غصبنا عنك فاهمه
نوف طلعت غرفتها جري كان عندها حسس بضيقة انه في شيء بيصير لها اليوم لأنها راحت الجامعة وهي متضايقة ما تدري وش سبب ضيقه ما توقعت انه بوها يرخصها لجاسر كذا مقهورة بالحيل دموعها تنزل وراء بعض اكرهكككككك الله يأخذه رمت حالها ع سرير ...

تحت
ام رئد تستغرب ليش زوجه متمسك في جاسر مع انه سمعته زفتت: ي أبو رائد انت ليش مصر ع جاسر .. عندك ولد أخوك ثاني .. بلال ليش ما وفقت عليه
أبو رائد بـ ارتباك ما لاحظ إلا رائد : انا ما بغى إلا جاسر .. انتي شفتي بعينك انا جاسر سوى شيء زفت علشان تحكمين عليه.. ناس تتكلم حنا ما شفنا بـ عيونا.. ..حاجة في نفسه يعقوب : المهم خلي بنتك تجهز اغراضها لا نه ع طول بتروح معه .. قام من سفره : الحمدلله الله يديم نعمه علينا
رائد بعد ما قام ابوه .. ابوي وراه شيء ليش يبغى جاسر يأخذ نوف لهـ الدرجة يحبه ..يمكن ماسك عليه شي مش معقوله يرخص بنتها كذا ... بدون حلفة زواج ولا ملكه لالا ما يدخل عقلي هل كلام شاف امه متنرفزه وخائفة ع اخته يطمنها : يمه ترى ابوي مستحيل يرمي نوف كذا .. لأنه اكيد شايف جاسر طيب ومناسب لختي .. من تقص عليه ي رائد انا كم يوم شايفه يضرب له واحد عدم له وجهه مكفخ الين قال بس ماطلع من سجن الابـ كفاله .. هذا اللي شاف رائد بس
القصة انه جاسر كان يتمشى في ذيك الحارة وشاف واحد ب يعتدي ع حرمه كبيره في سن كان شارب خمر المراءه تصرخ ي هل الأجاويد ساعدوني جاسر جاي يركض حركته نخوته كفخ لين قال بس .. واللي طلعه من سجن ولد الحرمة لا نه قالت لهم انها دفع عنها لأنه رجال اللي ضربه جاسر كان بـ يعتدي عليها بس الله رسل له هـ رجال طيب .. اللي شارب خمر حبسوا في سجن

ام رائد بتنهيدة وهي تشيل باقي الصحون : الله يوفقها أصلا ما في مجال تناقش مع ابوك كلمته وحده ما يثنيه
رائد قام من سفره يساعد امه يشيل الصحون معها: اميين


رحييل
جلست من نوم تحسس حالها تعبانة بحيل وخاصه بعد أنها ما نامت عدل امس كل تفكر أنها صارت زوجته نادر بسرعه اللي يكره اخوها بس ماتدري ليه يكره .. توها بتقوم من الفرش الا شافت نفسها في حضن نادر تحاول تدفع عنها بقرف
نادر انزعج بسبب حركتها: هييي انتي خليني انام مو نايم عدل انتي جالسه تزعجيني
رحييل بحده : وخرى عني خليني أقوم اصلي .. ما صليت ظهر اخرتها
نادر قام بابتسامة بسخريه بتعد عنها: تعبت وانا اصحي فيكك قلت شكلها مو راعية صلاة هي تلعب ع شباب بكلامها معسول .. اكيد انها ما تصلي .. هي خلها تخاف من ربها أول علشان تصلي
رحييل مطنشته توها بتقوم الانادر قرب منها خافت وش بيسوي فيها باس عيونها بوقحهه : أي نسيت ماقلت لك مبروك انك بنت .. بسخريه : صباحيه مباركة ي عروس ..
رحييل بس لما يقرب منها ترتبك وتستحي منه ما تبغى يقرب منها ماهم كلامه مطنشته ع اخره .. راحت متجها الشنطة اللي جابتها معها حطت لها جلابيتين وبجامتين و فستان لونه ذهبي.. و قميص نوم.. بس لو يموت ما تلبسه له... خذت ملابس دخليه وجلابيه ناعمه ومنشفه دخلت الحمام انتو بكرامة ... فتحت المويه ظلت تبكي بصمت ما تبغاه يسمع شهقاته ويشوف ضعفها لازم تبين له انها قوي ما راح تنكسر.. حقير نذل بعد مأخذ اللي يبغى وشبع قام يقط علي كلام زي سم الله يأخذك ان شاءالله .. أي لازم اخذ حبوب منع الحمل ما بغى اتورط معه هـ لنذل حط شامبو في شعرها بدت تفرك شعرها وتنظف جسمها من اثاره الوقح نذل اكرهكككككك
بعد سكرت المويه .. خذت المنشفة لفتها ع جسمها راح توضت علشان لصلاة ظهر .. بعدها بدت تلبس ملابسها
وطلعت من الحمام وانتو بكرامة ...تنشف شعرها هو مفتوح تركت المنشفة ع كنب واخذت سجاده الموجوده في كنب .. وهي تنظر نادر وقف عند المرايا يضبط غترته ... هي ما تنكر أنه وسيم بس الاخلاق زفتت
لبست العباية لأنه ما في شرشف لـ لصلاة .. كبرت
نادر ما يدري له يحس انه مبسوط بالحيل يحس بحساس غريب.. يحس انه راح يصير اكشن في حياته معها .. فرحان انها بنت .. ما يدري ليه يحسس بشفق عليها .... هو يبغى ينتقم منها بس علشان انها رفعت صوتها عليه في مستشفى قدام اخوها .. ولأنها أخت ناصر ان أبغاها تتعلق فيني .. الى درجة انها تبكي وتقول لي ي نادر لا تركني انا احبكك يضحك بصمت يتخيلها تترجاه .. واعد ي رحييل اني ماحبكك بس أنتي راح تحبيني غصبنا عنك أتمنى يجي هاليوم وشوفك تنطقينها احبكك ي نادر ..ههههههههه
جلس يضحكك بشكل هستيري بصوت عالي.. انا ادري انه أفكار ملخبطه بس غايتي الانتقام
رحييل خلصت من الصلاة .. تقول وش في ذه انجنن قعد يضحكك بحاله .. الله يكمل بعقله قامت وحطت السجاد ع كنبه شافته متجهه لها خافت وش يبغى
نادر ابتعد عن المرايا متجهه لها بسخريه : وش فيك خائفة بأكلك انا . .. مد له يده يبغى تسكر ساعه ..
رحيل تحاول تسكرها بسرعه. سكرتها.. بتعد عنه
نادر بحده : أقول أسلوب تتطنش ما حبه فاهمه اذ كلمتك ردي علي مو تسكتين .. يلا جاهزي حالك بنروح بيت اهلي .. أي ع فكرها ما راح نسكن عندهم .. راح نسكن بشقة برا البيت
رحييل ما تبغى تسكن معه بحلهم تبغى بيت اهله ع اقل تحس بالأمان اما معه عز الله بتصبح وتمسي بكلام يسم البدن بهمس : طيب الحين ارتب اغراضي
نادر ما يبغاها كذا سكتها طول الوقت يبغى يتهوش معها ويبغى تبكي دم .. طلع ينتظره في صاله



ياسمين
جالسه في صاله مع أمها وبنتها في حضنها تلاعبها وتدلع ع امها
نور فيها نوم :ماما ابغى اروح عند بابا
ياسمين تضايق اذ جاء يوسف يأخذ نور تحسس ما راح يرجع بنتها لها بس هو ابوها : حبيبته ماما .. اذا جاء بابا يأخذك روحي معه .. بس هو ما قال انه بيجي يأخذك اليوم
نور قامت من حضن أمها : ألا ماما هو امس قالي راح اجي و اخذك الملاهي
ياسمين تضايقت : خلاص ... اذا جاء بخليك تروحين معه بس ها ترجعين العشاء زين
نور فرحانها انها بتروح عند ابوها قامت بتكلمه بجوال أمها راحت تجيب الجوال جات تركضض: ماما اتصل عليه .. ياسمين : طيب ..دقت وعطته إياها
يوسف جالس عند تلفزيون في جناح وهموم دنيا ع راسه .انتبه لجوال يتصل بك قلبي عندك اسير فرحان يحسبه ياسمين رد بسرعه : الو هلا حياتي
نور تضحكك : هلا بابا كيفك
يوسف صحيح تضايق بس هذي شي الوحيد اللي يربط بـ ياسمين اللي هي نور : هلا حبيبة بابا كيفك انتي انا حمدلله تمام
نور تبتسم : ان كويسه بابا انت قلت لي انك بتودين الملاهي صح
يوسف يبتسم: صح حبيبتي خليك جاهز العصر طيب .. نور ماما وينها جنبك



 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 10-11-17, 11:54 PM   المشاركة رقم: 54
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

السلام عليكم
ابغى اكمل تنزيل البارت بس المنتدى يرفض ينزله
يقول لي كذا
هذا النوع من المواضيع ممنوعه - سيتم حظر عضويتك لو تكرر ذلك

 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 27-04-18, 09:17 AM   المشاركة رقم: 55
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2018
العضوية: 329538
المشاركات: 31
الجنس ذكر
معدل التقييم: mohamedabdelbaset عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
mohamedabdelbaset غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

قمة في الروعة

 
 

 

عرض البوم صور mohamedabdelbaset   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان
facebook



جديد مواضيع قسم المنتدى العام للقصص والروايات
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t205179.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 28-09-17 04:36 PM


الساعة الآن 03:51 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية