لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها (مكتملة)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف حالكم آل ليلاس اليوم بأنقل لكم روايه أعجبتني ماهي طويله 18 بارت ومكتمله انتهت قبل كم يوم ماحبيت أنقلها لكم من بدايتها

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-01-17, 11:33 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
Jded حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها (مكتملة)

 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكم آل ليلاس
اليوم بأنقل لكم روايه أعجبتني ماهي طويله 18 بارت ومكتمله
انتهت قبل كم يوم ماحبيت أنقلها لكم من بدايتها خوفا من عدم اكتمالها
المهم الروايه أسلوب الكاتبه بسيط ممتع وفيه نضوج أتمنى تعجبكم
أسلوب الكاتبه يشبه أسلوب كاتبه اللي تعرف تشبه مين تقول تشبه مين
راح أنقل البارتات ورى بعض لأنها مكتمله
أتمنى لكم قراءة ممتعة

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس

قديم 09-01-17, 11:34 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها

 



البارت ألاول *


المدينة: الرياض
المكان : بيت أبوي تحديدآ مجلس الرجال
الوقت : 4العصر

جلست رجال دار فيها كلام كثير مابين أبوي وعمي وولد عمي وأخواني
وبعد ماخصلت سوالفهم دخل عمي بصلب الموضوع .
يابو سعد حنا خطابه نبي ريم ل خالد وعساك ماتردنا
وكمل/ ولدنا أنت عمه وأبخص به .

أبوي وكأنه كان عنده خلفيه عن الموضوع
يامرحبا مليون وخالد والنعم وماني لاقي لبنتي أفضل منه .
وكمل/ خلوني أسالها وأعرف رايها وأرد لكم خبر .


" بكل بساطه هذا الموضوع "
هاذي كانت بداية كل شيء,هاذي البداية المبهمة لحياة ماأعرف كيف بتكون ؟

أسمي: ريم بنت محمد بن فلان الفلاني ( قبيلية )
عمري: 22سنة/ جامعية .
عاقلة لاأبعد الحدود,محايدة بكل شيء,كتومه,جميلةوذربة .

_

طلعت من غرفت أمي بعد مابخرتها بالعود وسكرت بابها,ومريت على أمي نورة
وأخوي الكبير سعد بالصالة,ونزلت البخور قدامه وأشرت له تبخر عساني فدوه .!
تربعت كالعاده على قهوتي وأنا أحلف على أمي أني لأصبها عليهم,أخذ سعد المبخرة وتبخر
وفردشماغه للعود وريحته ,ومده على أمي وتبخرت ونزلته وهي تمدح العود ونوعه..!

سعد بخاطره علم أعرفه وكنت أنتظر وش بيقول
ماطول وقال:ريم وش قلتي موافقه على خالد ولا لا / يعدل نسفة شماغه .
نزلت راسي لفناجيلي وأناأرتبها وبعد سكوت ماطول هو بعد قلت :الراي رأيك وراي أبوي.

يطالع فأمي ويقول: أنا والله أني موافق على خالد يستاهل .
وميمتي وفنجالها بيدها :أنشهد أنه يستاهل .
* يابخته أمي شهدت له.

على سوالف أمي وأخوي اذن المغرب وأنا مكانك سر ,ساكته بعد ماقلت رايي ,
جمعت أغراض قهوتي وقمت لمطبخي , رتبت ونظفت وسويت العشاء وحطيت راسي ونمت .
اليوم الثاني كان البيت على رهف أختي أللي اصغر مني ب سنتين , وكانت فرصه لي أجلس
مع أمي كالعاده,بس اللي يفرق ان فيه موضوع دسم نتكلم فيه .
في حوشنا قبل المغرب جالسه ومسانده ظهرها على الجدار وعن يسارها مركى
وجوالها العادي جدآواللي أغلب مكالماتها فيه ل أخواني قدامها,وقهوتها وقدوعها
وموية الصحه على سفرتها جلست وأنا أقول : يمه وين أبوي .
سؤالي مكان عشان اعرف فعلا وين ابوي لا كنت بضيع الاحراج اللي انا فيه أمي تنظر لي من أمس
نظرة غير ,نظرة شخص بيفقد ,نظرة فيها أمومة,حنيه ,والله ماعرف أوصفها كانت غريبه وبس !
جاوبت امي وبدت سوالفنا..
أمي: ياوليدي أنتي راضيه؟!!
رفعت عيوني لعيونها ؟
مو قلت لكم أمي مو على بعضها !
سحبت زمزمية القهوة وصبيت لي فنجال / وقلت:
يمه الراي رايكم ؟
مدت يدها وشالت شعري اللي على وجهي ,
أمي: والله ياوليدي ماينرد خالد رجال طيب وسمعته زانه واهله نعرفهم والزواج
سنة الحياة ومثلك مثل هالبنات .!
قاطعتها لو تركتها تكمل ببكي والله من صوتها وطريقة كلامها؟
طيب يمه خلاص انا موافقه !

عن رهف وشغلها اليوم فالبيت نقلت الكلام وبديت اعلق عليها واعلم امي
باللي سوته وتذمرها من الشغل وضيعت الموضوع ورجعت امي تضحك وتنشد عن هالرهف
وويش بتسوي عشاء ونظفت المطبخ ولا لا كالعاده لازم هواش عشان يكمل شغلها ..!

_

أنا بنت أمي الكبيرة من بعد اخواني الرجال طبعآ , ومقاسمتها الهم وشريكتها بالشغل من صغري ,
ومن وقت طويل ريحتها من هم البيت واغراضه واطلبات اخواني وابوي ,
أمي شايله هم أني اتزوج واتركها وبنفس الوقت ماتبي ترفض هالخالد .

أقترحت على رهف انها تهرج العيال يجيبوني ل أمي خدامه وطبعا لانها ماتحب الشغل
وافقت وطارت من الفرح وتكفلت بالموضوع وفعلا وافق ناصر اخوي ووعد رهف انها بتكون عندها بأقرب وقت..
أخواني سعد الكبير , وناصر اللي بعده ,وأحمد ثم أنا واعوذ بالله من كلمت أنا ورهف آخر العنقود .

مرت الايام وانا بين دراستي وشغل البيت , وجلساتي مع أمي واللي دايم تذكرني فيها بالخوف من الله
في ولد الناس اللي بتزوجه وتوصيني على امه وياوليدي تراها ماتعبت عليه عشان تجين تاخذينه منها
أحرصي على امه وابوه ,وانتبهي من يوم تدور فيه الدنيا وتجيبين عيال وتزوجينهم ,
كلمات أمي بتجلس بعقلي طول العمر ورغم أني كل مره اطمنها الا انها تستغل أنصاف الفرص وتوصيني .

"بليلة وأنا مع أمي ورهف وأبوي بصالتنا وتلفزيونا شغال على محمد الشرهان الراوي
دخل سعد وبيده ظرف ونزله قدامي وهو يجلس جنبي ؟
سعد : مهرك ياعروس .
غاب صوت الشرهان وغبت لثواني والله وسرحت بالظرف , استوعبت أخيرآ أن وراي عرس !
أستحيت من ابوي وسعد اللي جالس جنبي واتوقع انه عارف الوضع والربكه اللي بعظامي الحين .
تبريكات امي ودعاويها كسرت الصمت اللي بالمكان,وابوي وكلامه مع سعد عن خالد ومتى قابلك وعطاك المهر .
رهف طلعت سنعه وسحبت الظرف وقامت وهي تقول :
بحطه بغرفتك ؟ومشت وانا ساكته !
وطولت ساكته واكذب اذا قلت الحين اني اتذكر وش صار بعدها وكيف قمت من مكاني ؟
__

بعد فتره جاب ناصر لنا خدامة وصار عندي وقت انزل السوق ادبش ,وزي اي عروس بديت
بالذهب , والجزم والشنط والاكسسوارات والميك اب والعطور والملابس والحجوزات
واشياء ثانيه اخذها بحكم عاداتنا .
آمااللي وقفت قدامه وطال وقوفي فستان الزفاف , ياااه عالم ثاني هالفستان
حلم وبياض ينقلك من دنيا لدنيا ثانيه , يآه ياقشعريرة جسمي بأول مرة جربته
أحساس لاستألوني عنه هاذا الاحساس ينتجرب بس ماينحكى .!
وأخيرآعجبني فستان وحجزته لتاريخ 10/10.

قبل رمضان بيوم أنتهيت من نزلت السوق ورتبت عفشي(دبشي) بدرج ملابسي ببيت اهلي
بحكم ان باقي لي هنا شهر ولاني قررت أهتم بنفسي برمضان وماارجع افتح دبشي الا بعد رمضان
عشان احطه بالشنط وأغلفه, مرت ليالي رمضان بين العباده واهتمامي ببشرتي ونفسي وكنت كل ليله
أكرر (اللهم أجعله لي كما أحب وأجعلني له كما يحب وأجعلنا لك كما تحب )
وتوكلت على ربي وفوضت امري لله وأطمئنيت .

ليلة العيد..
طرى على بالي هذاك الشخص اللي أنا وهو على موعد 10/10
ياترى أنا على باله وكيف شعوره الليله وباقي 10 ايام بس ؟
سرحت فيه وتخيلته ووش يسوي حسيت بأنتماء له الليله!
أنا طبعي هادي وحتى أذا أهتميت بشخص ماوضح له ,أعيش مشاعري مع نفسي لفترة ,
واذا تشجعت وقلت أني احب ماقول كل شي لا , المح وأموه ,ابين واخبي اكثر , وهالفترة
اللي كنت فيها مخطوبه كبر بقلبي مشاعر , ماحكيت عنها ل أحد حتى أختي ولا صديقاتي ,
ساكته وأنتظر اشوف هالشخص اللي ارتبط مستقبلي معه!

"أبدا مو متعشمه بحياة رومنسيه زي اللي اشوفها بمسلسلات , ولا متعشمه بكلام حلو كل يوم ,
ولا حاولة أخذ صورته واحفظها بجوالي ,تركت حركات بنات اليوم لأني اطمح لشي اكبر واكثر قيمه ,
مابي انصدم بواقع غير , بجرب وأحكم,بروح له ريم العاقل ,اللي ماحبت ولا حلمت تحب من قبل ,
كل همها حياة مستقرة ,واحترام,وحب يكبر مع الايام,واطفال أربيهم بطريقتي انا,
وبيت صغير أنا المسؤولة عنه,هاذي التفاصيل الصغيرة اللي تهمني وطلعت من بيت أبوي عشانها !

*الساعة 4 صباح العيد طلعت من دورات المياه , وانا الف منشفت شعري زين ,
وبهدوء جلست قدام تسريحتي , تأملت وجهي ملامحي عيوني ونظراتها
فتحت شعري لعبت فيه يمين يسار أبتسمت وانا عارفه السبب !
استشورت ورفعت شعري وفتحت علبت الميك اب , اخذت الريشة وعدلت حواجبي
كحل فرنسي وروج ومناكير وخاتم بصبعي الاوسط وأنتهى !
هاذا كل اللي ابيه من تسريحتي اليوم ,لفيت ووقفت وفتحت درج ملابسي
مابي ابالغ ولا ابي اتكشخ ,حتى لو كان اليوم العيد
فستان تركوازي ناعم وطويل سحبته وقفلت الدرج

وقفت للمرة الثانيه قدامي تسريحتي فتحت شعري وتعطرت وطلعت من غرفتي .
على صوت أغاني العيد بتلفزيون صالتنا, ناظرت يمين باب غرفة امي مفتوح
وهناك قهوتنا جاهزة وحلاوات العيد والعود اللي ريحته مغطيه المكان
كل شي جاهز وبنتظار رجوع ابوي واخواني من صلاة العيد , بهدوء مشيت لغرفة امي

(هالبيت ملين امان)
والله ماكان على بالي وانا مقبله على باب الغرفة الا هالجملة ,
يمه: ناديت وانا ادف الباب واطل بغرفتها.
أمي : تعالي تعالي / بصوت حنوووون.
دخلت وضميتها وبستها وسلمت على راسها ويدها
يمه كل عام وانتي بخير وصحه وسلامه كل عام وانا اشوف زولك بهالبيت .
أمي : وانتي بخير ياوليدي
قاطعتنا رهف وهي تصارخ كالعادة ومشغلة بجوالها اغاني وترقص ,وتطالع في وتغمز.
عايدت امي وعايدتني وهي تظمني وتسلم قربت من اذني وقالت :
اخر عيد لك سنقل ,تبسمت وشلت شعري اللي مغطي نص وجهي ولفيته خلف اذني
هالرهف احيانا تكون مفيده وكلمة منها تخليني ابتسم واضحك .

صوت ابوي واخواني وضحكاتهم طلعتنا كلنا من غرفة امي , سلمت على راس ابوي وعايدت اخواني
ووقفت ابتسم/طريقة معايد اخواني ل امي غريبه ووفقتهم قدامها
لوقت طويل وهالبوسه اللي على اليد منهم تسوى الدنيا ومافيها
هيبتهم قدام الرجال تضيع عند امي وهم يتقربون لها ويتوددون ويمسكون يدها ويجلسون
جنبها وكل هالحركات اللطيفه تخليني احب الامومه .

*هذا العيد الاول اقتصرته على اهلي وبقيت انا ورهف فالبيت وباقي العائلة راحوا لعيد جدي ,
وبنفس اليوم الاول مر اليوم الثاني جهزوا اهلي وبقيت انا ورهف
لان العروسه عندنا اذا قرب عرسهاعيب تطلع ( عاداتنا).

باخذكم لليوم السابع من العيد( يوم الحنا)
على الساعة 5 العصر شرفوا خالاتي البيت وبناتهم اللي بعمري تقريبا ,
موعدي مع النقاشه بعد المغرب وطبعا كل العايلة بتنقش بدايتن بأمي,
ربع ساعة بس وطلعت لهن على الصياح والزغاريط والتغطرف ومبروووك ياعروس سلمت
ويديني وقلبي ترجف ,بدون تفاصيل كثيره نقشت نقش ناعم ل يديني وارجولي
أما امي لا توصت بالنقش وهي تقول لنقاشه عرس بنتي( حنيني زين)
وهاذي ليلة الحنا وعدت وصرت بهالحنا عروس ناقصها فستانها بس .

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 09-01-17, 11:36 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها

 


البارت الثاني *




* يوم :10/9

ماعليه تحملوني اليوم رومنسيه حبتين ,

"وصلني الك , شدني من أيدي حبيبي وخذني معك "
عارفين هذاك الاحساس أنك بتقابل شخص وبتعيش معه وله,
بتصحى معه وتنام معه بتفرحون لسبب واحد,بتتضايق لضيقته,
بتخاف يصير له شي وتبقى بدونه , تاكل معه , تمشي ويدك بيده ,
بيضحك وتبتسم لضحكته,تغمره بسبب والف مره بدون سبب , بس لان هالصدر حلالك
وهاليدين اللي تحوطك ملكك,بتلبس وتتعطر وتجلس جنبه,لا لا مو جنبه بحظنه ,
يصير عادي تتحسس وجهه وتقرب لعيونه وتتاملها,تتكلم له عن كل شي ,
يصير عادي تمسك يدينه وتبوسها تضم اصابعك ل اصابعه ,
تسمعه اغنيه تحبها ,تحكي له عن خاطره ماثره فيك,
تبدا تعرفه على نفسك ,تعلقه فيك وتتعلق فيه , تنام على ايده وتتعود على هالنومه "

صحيت الساعه 1 الظهر وكنت نص نايمه اصلا, سحبت جوالي اللي مسويه له اغلاق على اساس انام ومايزعجني ,
ياه ياكثر الكذب هاذي عاشر مرة افتحه واقفله واسوي نفسي نايمه
ابواب بيتنا بالعادة صوتها يصحيني من كثر مايفتحونها اخواني بس اليوم غير
امي مهدده اي احد يسوي ازعاج ويصحيني بينضرب على قولتها , حتى اصواتهم مالها حس اليوم
تسحبت لدورات المياه وتوضيت وصليت وانوار الغرفة طافيه والمكيف لسى شغال
على روس اصابعي تسحبت للباب وتنصت ,معقولة للحين نايمين
رجعت لفراشي بنفس الخطوات , وغطيت نفسي ونمت او كنت اسوي نفسي نايمه
طولت على هالحال لين دق باب غرفتي بكل هدوء .
مين ؟!
ووش هالسؤال الغبي ي أنا اكيد امي او رهف ويبوني اصحى للغدا.
فزيت وفتحت الباب / هلا يمه .
أميمتي : ريمي صحيتي يمي ؟
ايه قلتها وانا اناظر بالصالة كلها ظلام والناس مدري وينهم
وسالت :ابوي وين والعيال.
أمي : طردتهم لمجلس الريجيل عشان مايصحونك / وتبتسم
ياعساني فدوة هالوجه اللي شايل همي .
وكملت امي : الغدا بالمجلس تعالي تغدي ننتظرك
غيرت ملابسي بسرعة ولميت شعري ورحت لهم بالمجلس..

سلام بصوت واطي وانا اشد اكمامي واغطي النقش حيا من ابوي واخواني .
يامرحبا/ صوت أبوي
هلا عروستنا / سعد اخوي
تعالي هنا جنبي / ناصر
اما اللي ماتكلم بس اعرف وحاسه انه يناظر في الحين احمد .
رهف مشغولة فالتوزيع وترتيب السفرة
وامي جنبي وحطت نص الاكل قدامي وحالفه علي اكله .
سوالف اخواني وابوي بعيده كل البعد عن بكرة,اكلت وساعدت رهف بعد ماخلصنا ورجعت غرفتي .

اليوم بعد العصر بينقلون عفشي (دبشي )لبيتي ,ناديت رهف وعلمتها بطريقة الترتيب وحرصت عليها
انها تسويه زي ماقلت لهاولاني مغلفته بطريقة معينه
اصريت على رهف ووافاء بنت خالتي انهم هم اللي يرتبونه
وفعلا بعد العصر جات خالتي ووفاءبنتها عشان يساعدون أمي ورهف على الشنط والهدايا اللي لها اول مالها اخر ,
أحمد وناصر مرسمين ويحلفون ان مايودي دبشي الا هم ويقنعون سعد انه يرتاح على قولتهم ,
خذوا الدبش ونقلوه السيارة ومشوا ,ورجعت لغرفتي وبديت اتفقد وش بقى ولان سعد قبل يومين قال:
ان خالد حاجز فندق تركت عندي شنطه كبيرة حطيت فيها كل شي احتاجه .

على وقت رجعت أمي وخالتي سويت قهوة وشاهي وبخرت البيت
وجلست فالصة انتظر وانامركبه سماعاتي ,سرحت لعاالم ثاني,وبدون تفاصيل كثير رجعت امي وخالتي .
مدايح أمي لبيتي على قولتها تحمس , وتعليقات رهف تخسبقني وتخليني اتمنى اشوفه هالحين وبهاللحظة
رهف تقول انها كانت بتصور بس لان خالتي ام خالد وبنتها كانوا بالبيت استحت تصوره
وطمنتني وهي تشرح كيف رتبت دبشي وعلى هالسوالف مر الوقت .

10 بالضبط ناداني ابوي لمجلس الرجال , وانا عارفه وش الموضوع .
فتحت الباب ودخلت على ابوي اللي بالعادة هالوقت فالصالة وينتظر العشاء ..
سلام / بصوت واطي !
أشر لي أجلسي هنا يقصد قدامه (جلست وضميت يدين وسكتت).
اسمعي وأنا ابوك ( بيده عصى خيزرانه ويخطط بها على الارض )
بكرة عرسك على ولد عمك الله الله فيه والله الله بطاعته ,والله الله بعمك والسمعه الطيبه
وأنتبهي من الكلام وكثره , وأسرار بيتك أحفظيها ,ولاتعرضينها على نقالة الحكي ,
وأنتبهي تقصرين بحق زوجك ترى الرجال مثل مايشتري يبيع ومثل مايحب يكره
صونيه وصوني نفسك , واذا قصر بحقك تعالي لي وعلميني وهالبيت مفتوح لك,
واناأعرفك راعية واجب وعاقلة ورزينه لاتخيبين ظني فيك .أنتهى كلامه!

بعد هالصمت والانصات لكلامه : أبشر .
تامرني بشي ثاني /بخضوع
لا وأنا ابوك الله يوفقك ويرزقك ويكتب لك سعادة الدنيا والاخرة.

رجعت لغرفتي سكرت الباب ورميت بجسمي على الكرسي ,ليه خفت من كلام أبوي , ليه شلت هم ؟
تضايقت والله حسيت فجاةأني بطلع بكرة من هنا وبرجع وحده ثانيه
عاد كيف بتكون هالوحدة مدري بس الاكيدأنه مو افضل من حالي وانا بنت
بدون هموم ,بين امي وابوي ومداراتهم لي مراعات خاطري بأبسط الاشياء.!

أمي ماقالت لي كذا ولاحكت هالحكي الكبير اللي قاله لي ابوي
وصتني بحنيه تخليني حتى لو أغلط ارجع لهاوانا عارفه انها بتطبطب علي وعلى خطاي ..!

" دقات الباب الهادية كاثره اليوم هاذي رهف اسمع صوتها من خلف الباب تقول ريم العشاء على السفرة ,
حتى اختي الصغيرة اليوم عاقل ومحترمتني ,طلعت وتعشيت مع اهلي
ورغم كل محاولات اخواني عشان اضحك كنت ابتسم بس .!

ساعة ونص وكان الكل مستعد لنوم لان بكرة ورانا يوم طويل بينتهي بشوفة خالد .
أمي وصتني سبعين الف مرةعلى اني ارقد زين وحذرتني من الجوال وأن التهي فيه وسمعآ وطاعه لها
فرشت أسناني وتوضيت وصليت ركعتين وحطيت كريم وعطر وفتحت مكيفي وطفيت الانوار ودخلت فراشي ,
أغلقت جهازي لاني وعدت أمي وحلفت أطفيه ومراح انشغل فيه , بس اللي ماوفيت فيه أنه أذن الفجر
وانا حاطه أيدي تحت خدي وافكر,مابين أحاسيسي ,وهالخالد ,وكلام ابوي ,غير تخيلاتي لبكرة
الجسر والزفة والكوشة ,والتصوير وغيره وغيره وغيره .
صليت الفجر وقريت اذكاري وهالمرة حطيت راسي ونمت نومه عميقه ..

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 09-01-17, 11:37 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها

 


البارت الثالث *


* الجمعة 10/10
شالت الحاف( البطانيه ) عن وجهي ورعتي قومي صلي الجمعه.
فتحت عيوني على وجهها, ويدها للحين على خدي وتمسح عليه(تبسمت)
قومي صلي الساعة 1 تاخرتي على الصلاة , وتبعد البطانيه عني وظلت واقفه وتنتظرني اقوم,
جلست / طيب يمه ابشري اقوم ( لسى واقفه عندي)
نزلت من سرير حبيت كتفها وأشرت بصلي , دخلت اتوضىء وطلعت مالقيتها صليت
وقريت الكهف ونزلت قران على تسريحتي, ورتبت سريري وغيرت ملابسي وجلست على طرف السرير وجوالي بيدي وأفتحه
تصفحت الرسايل والبريكات وصاحباتي وتوبيكاتهم أبتسمت أحساس حلو تجربه البنت مرة وحده
بعد كذا اتوقع ماله طعم , هي المرة الاولى من كل شيء مختلفه وماتنسى!

رهف اليوم مادقت الباب درعمت على طوول وهي تقوول مبرووك ياعروستنا (غمزة لي وضحكت)
جلست على ارجولها قدامي..؟!
رهف : ريم تدرين أني مانمت البارح الا الفجر(بغيت أقول وانا اردى منك)
وكملت/ البارح قعدت افكر وتأكدت اني بفقدك.!
وهالبيت كله بيفقدك بس يارب خالد يستاهلك !

(دمعت عيونها وانا العبرة بلحقي وللحين مبتسمه !!)
بسرعة قالت وهي توقف :
ماودي انكد عليك يومك قومي يالله الغدا متزهل فيه ناصر بيغدينا من برا (وتضحك)
رميت جوالي على السرير وناظرت وجهي بالمرايه وطلعت معها .
أول ماطلعت من الغرفة شفت ناصر بسروال وفانيله وجايني يغني /
ناصر وهو يصفق ويرقص مباركين عرس الإثنين ليلة ربيع وقمره
(تبسمت الصوت شين واللبس مايساعد وهو تو صاحي من النوم وفايق ويدور علي ويغني )
ناصر : أيه اضحكي يحمد ربه خالد وافقنا عليه (ويضحك)
كنت بمشي بروح المطبخ ورى رهف بس رفض وكمل اغنيته( واخذني للمجلس غصب عني)
حاولة ارفض اني اروح المجلس معه وهو يغني ولا عطاني وجه..
دخلت مع الباب وانا ارجف شفت ابوي واحمر وجهي والله وعلى صياح سعد واحمد ورهف ارتبكت زياده
طالعت فامي وأشرت عليهم كنت ابيها تفزع لي وتجلسهم لاني استحيت من ابوي لو اخواني عادي ,
سعد اخوي الكبير اللي المفروض عاقل لقط الاغنيه من ناصر وصار يغنيها ويصفق ويرقص معه
واحمد يصفر ويصفق ,جلست جنب امي بسرعه وتركتهم وافقين وللحين على وضعهم ,
أبوي راضي والدليل الابتسامه اللي على وجهه وهو يطالع فأستهبالهم ,
اقلبوها عرضه وقفوا جنب بعض الثلاثه وصاروا يغنون ويرفعون يدينهم
أشكالهم ضحكتني غصب عني والله
ورهف تصورهم وأمي تضحك (عاد هاذا اللي يونس ضحكت امي )

بكلمه من ابوي جلسوا على السفرة وتغدينا وانااسمع حكيهم عن موعد تجمع الرجال
وأنهم بيروحون للقاعةالساعة 4العصر لانهم على موعد مع جدي وعمامي
وفعلآ على الساعة اربعة كانوا جاهزين وأولهم ابوي .

واقف فالصالة ببشته الاسود المطرز بذهبي والشماغ الابيض
واخواني الثلاثة نفس الموضوع ,بشوت سوداء وشمغ بيض ,طليت عليهم من غرفتي بدون مايشوفوني
وأمي تبخرهم حسيت بفخر وفرح وحمدت ربي عليهم كثير ..!

موعدي مع كوفيرتي كان الساعة 5 العصر ولان رهف صايره مودبه معي مثل ماقلت
لكم تفاجأة بأنها مسويه حفلة صغيرة ( باي باي سنقل )
وأول ماطلعوا ابوي واخواني بثواني تحول بيتنا لديسكو واغاني رومنسية,
فرحت فيها والله وصورة ورقصت ورقصنا أمي غصب عنها وقصيت الكيكه الصغيرة
وتصورنا ونسيت الزواج اصلا وانشغلت ب السناب والضحك عليها ومعها ,
أكلنا الكيكه وتقهوينا وجات كوفيرتي ورجعتني لزواج وهمه.

على ماتتقهوى مع أمي دخلت اخذت دش , وطلعت لها قبل المغرب بشوي
جلست على الكرسي الساعة 6 الا 10 وانا ابتسم بدون سبب, بدت تستشور وانا مركبه سماعاتي وعايشه جو ثاني .
على صلاة المغرب صليت وقريت اذكاري ورجعت لها,
وبداء الشغل ..

رهف بتسوي مكياجها وتسريحتها مساعدة الكوافيره واسمعها توصيها انو انا اخت العروس واحتمال
انخطب الليله وتضحك وتطالع في ( أشرت لها ب هين عند امي )
امي عاد حكاية المساعدة الثانيه هي اللي بتسويهاوجالسه تدور أمي وتشتكي لي
(ماما مايبي مكياج ) دورنا امي وارسلت رهف تشوف وينها لقيناها بالمطبخ وطلعناها
بالقوة لان مافيه وقت والساعة 10 لازم اكون بالقاعة عشان موعدي مع المصورة .

يعم الصمت لثواني الكل ساكت وافكر فيه, ولاني هالفترة مالي شغله الا افكر فيه , ذبحني الفضول كيف
شكله الحين ,والاهم وش يحس فيه,زيي يعني ولا انا مبالغه بهالفرح
صوت الاغنيه اللي بسماعاتي فاصلني عن العالم مخليني أهوجس به , اللي متاكده منه أنه الحين بالقاعه
ويستقبل ويرحب ,آما الباقي خلال 3 ساعات بعرفه اذا فرحان ولا عادي .

* 9/30 م

شالت الكوافيرة ريشتها , وسحبت السماعه من أذني وانا ابتسم , يبارك فيك ردآ على تبريكاتها .
نظراتها في تقول أنك حلوة, وحرصها علي يخلي عندي أحساس لطيف ,
شكرتها ولفيت بهدوء لرهف , جميلة هالبنت /
الفستان احمر لفوق الركبه وكعب احمر عاالي , وساعه ذهبيه بيدها اليمنى
وأسوار ناعم وخاتم باليسرى وحلق , غير الميك اب الرايق والعدسات العسلي
والشعر الطويل الاسود واللي مالعبت فيه كثير شالته من قدام وتركته مفتوح من الخلف
تحرك شفايفها وروجها الاحمر وتغمز وش رايك بأختك (تضحك)
ضحكت فاسده هالبنت وحركاتها ماتطمن .
قلت : جميله والله نياله راعي النصيب.

أما امي ماتكلفت ورفضت المكياج الواجد تسريحه وميك اب خفيف وبرقع وفستان ساتر رغم فخامته .
(للمره الثانيه بلبسه وهالليلة اصلا ليلته )
بمساعدة أمي ورهف لبست
ووقفت قدام مرايتي , ناظرت لتاج ولتسريحتي
عيوني العسلية والكحل الفرنسي , الروج الاحمر وفستاني التوب المنفوش ,
والعقد والحلق والاساور والخاتم والمناكير الاحمر , أشرت لرهف على المسكه ,
ورد احمر طبيعي بشكل دايري ,مسكته ورجعت اناظر لنفسي ,
أمي تتكلم ورهف تعدل فستاني وأنا ولا هنا بعالم ثاني .

ناصر يدق ( على هالجملة استوعبت ان احد يكلمني ..؟!)
ردت رهف على ناصر وقال انه جاي البيت بياخذنا , ظليت واقفه قدام مرايتي
بالوقت اللي راحت امي تلبس عبايتها هي ورهف , حطيت كريم وتعطرت رغم اني باخذ عطري معي.
صوت ناصر خلاني ادور عبايتي ويديني ترجف والله .
دخل علي الغرفة وسلم على راسي وقال عساه مبروك ياوخيه ( ساكته )

التفت لشنطتي واخذها وطلع , لبستني امي عبايتي واخذت رهف المسكه وطلعت هي بعد ,
على اخر عتبه في بيتنا وقفت ,( يارب أكون زي امي وأسس بيت زيها)
كنت اطالع فيها وهي تحتي تعدل الفستان
ناصر رجع لي وحط ايده اليمنى بيدي لاني مااشوف مغطيه وجهي وبيده اليسرى كان يشيل فستاني
هو ورهف وامي تفتح باب السيارة .

ركبت وتحركت السيارة ولا احد يسالني عن احساسي لاني فعلا مااعرف اشرحه .
بس هناك بالقاعة اللي كلها صوت اغاني وزغاريط ورقص
وبغرفة العروس بالتحديد جلست على كوشتي وقدامي تورته حطيت عليها تاريخ (10/10)

أكتفيت بالنظر في كل شي حولي ولا كنت اعلق اناظر برهف تركب زفتي عشان اذا دخل
وامي تسلم وتبارك وبين يديني هنا مسكتي , وعلى الطاولة اللي يساري جوالي وعطري
آما هالمساحة اللي عن يميني بتكون مكانه ,وهاذيك اللي جالسه هناك مصورتي
وقفت اسلم على خالتي ( امه ) وبنتها وابتسمت ردآ على تبريكاتهم.

خالد بيدخل ( هذا الصوت الجديد واللي بيتكرر كثير عهد اخته)!
ردت رهف على جوالها وقالت نفس الكلام ( خالد بيدخل )
مثبته يدين وضامه مسكتي بقوه عل وعسى ماتبان هالرجفه اللي بجسمي
فتح الباب اللي قدامي واختفت رهف وعهد ومابقى الا امي , وصوت زفتي ..
أربعه اشخاص دخلوا الغرفة ثلاثه منهم مايخوفوني ألا هم الامان كله,
اما هذا الشخص اللي المحه يسلم على امي يربكني !
وقف سعد عن يساري وهو يقول :
ريمي اوقفي سلمي على زوجك ( استوعبت ووقفت )
قرب ووقف عن يميني مد يده ومديت يدي وسلمت (خامسته) وسحبتها بسرعه!

جلست وجلس جنبي عيوني على مسكتي وقلبي هالمرة اللي يرجف !
تبريكات اخواني انا مارديت عليها بس اسمعه هو يرد,وقفت مره ثانيه عشان صورة جماعية
ل اخواني معي تصورنا وطلعوا وعلى تسكيرت الباب سمعته يقول ( مبروك)
مارديت مو لاني مابي لابالعكس كنت اتمنى اني شجاعه اكثر من كذا واتكلم وارد.

تعليمات المصورة والصور وقص التورته انتهت كلها,وخرج هالخالد وانا والله ماشفت ملامحه
كنت أناظر له لين اوصل دقنه (لحيته) وارجع انزل عيوني ..!؟

أنزفيت وزي اي عروس وكل عرس تبريكات وسلام ورقص وضحك وتعليق وهدايا وغيره وغيره وغيره..!
على الاغنيه الوداعية اللي أهدتها لي رهف سريت .
سلمت على امي ورهف واخواني الثلاثة واللي مجهزين سياراتهم عشان يزفونا .
فتح باب سيارته وركبت ساعدوني هو واحمد على الفستان ,عدلت فستاني وبقيت اناظر بزينت السيارة
ثواني بس وركب وحرك السيارة من سكات !!

زفونا اخواني لين نص المشوار ورجعوا للقاعة,
نص ساعة بالضبط ووقف قدام بيت عمي اللي هو بيتنا (لان له شقه بالدور الثاني )
استغربت لان سسعد قال انه حاجز فندق ؟؟!!
أنزلي يابنت عمي لبيتك ( الصوت غريب )
نزل بسرعة وفتح لي الباب , ونزل شنطتي وكان بنفس الوقت يساعدني على الفستان رقينا الدرج
وبسرعة طلع الدرج ونزل الشنطه عند باب الشقه ورجع يساعدني على الفستان
لانه ثقيل مع الدرج,وعلى اخر عتبه لدرج وقفت وانا استرجع نفسي تعبت من الفستان والكعب ,
فتح باب الشقه ودخل شنطتي , سميت ودخلت برجلي اليمنى , فتح الانوار وانا لسى مغطيه وجهي
نزل بشته ورماه على الكنب والتفت لي؟
خالد: ادخلي يابنت عمي الله يحييك ببيتك (وقف قدامي)
سحبت الغاء عن وجهي وناظرت بالشقه !
اشر لي على غرفة النوم وقال :
تعالي نزلي وارتاحي ..؟

( قلب المؤمن دليله فيه شي غلط !!؟)
فعلا مشيت لغرفة النوم ونزلت عبايتي وعلقتها على الشماعه وفتحت المكيف
لاني مولعه من الحر وجلست على اقرب كنبه , عدلت فستاني وحاولة اهدىء قبل يجي
دخل ومعه شنطتي ونزلها وقال بصوت واطي : ثواني وراجع !
أنتظرت وانا اطالع بالغرفة واشوف دبشي مرتب فيها ,ابتسمت لان رهف ماغلطت ولا غلطه .
رجع ب صنية فيها كوبين عصير ..؟
قدمهاا لي أخذت عصير توت ونزلته قدامي وبدوره هو اخذ عصير وجلس على الكنبه المقابله ؟!
منزله عيوني وضامه يديني لبعضها .

قال: مبروك يابنت عمي !(للمرة الثانيه)
مارديت بالعكس خفت بدون سبب.!
وقف بعد مانزل عصيره وقال نزلي فستانك وارتاحي بجيب العشاء وارجع..؟
طلع واتوقع انه راح المطبخ لاني ماسمعت باب الشقه فتح ,بسرعه قفلت باب الغرفة
ونزلت فستاني بصعوبة ولبست قميصي وفتحت شعري وتعطرت واخذت شنطة الميك اب وعدلت مكياجي ,
ورجعت للكنبه اللي اول وجلست ؟
دق الباب وهو يقول ادخل ؟
ادخل بصوت واطي ..؟
دخل ومعه طاولة طعام متحركه وقفها قدامي وسحب كرسي وجلس جنبي .
خالد : أكلي حياك الله .
بدا ياكل اخذت ملعقه واكلت على خفيف وشربت مويه وانا اقول حمدلله .
شبعتي رفع راسه لي ؟؟
رديت ب ايه !

كأنه كان ينتظرني اخلص سحب الطاولة وطلعها برا الغرفه ,اخذت عطري وتعطرت وعطرت المكان
ورجعت جلست وانا عندي احساس غريب ؟
وفعلا احساسي بمكانه جاء ولد عمي وجلس قدامي وقال :
خالد: اسمعي يابنت عمي أنا رجال واضح ولا ودي اظلمك معي , وبعلمك بكل شي قبل
لا المس منك شعره ان رضيتي يامرحبا وان رفضتي حقك .

ناظرت بعيونه لأول مرة وانا انتظر وش بيقول ؟؟؟
عدل جلسته وكان قلقان !
خالد: أن قبل لا أخطبك كنت خاطب ( حسيت الدم وقف بعروقي )؟!
وكمل / هرجت ابوي بالبنت ورفض لانها ماهي من قبيلتنا وحاولة اقنعه ورفض ولاني مابيه يغضب علي
طاوعته هو وأمي باني اتزوج من بنات عمي ووقع الاختيار عليك وانا مارفضت ؟؟
" حسيت أني وحيدة أحساس غبي , ماادري يمكن ابي احد الحين يدافع عني.!!"
بصوت مخنوق قلت : أبوي واخواني يدرون ؟؟
لا بسرعة قالها وكمل / والله اني حاولة اعلم عمي بس ابوي عيا الله يهديه خايف ان عمي يرفض ؟
أرتحت أقل شي ابوي ماباعني .!
بعد صمت ..
خالد : تبين تكملين معي يامرحبا ويشهد الله
اني ماأظلمك بس البنت اللي خطبتها بيجي يوم واتزوجها
لاني عطيت اخوها كلمة .
أنابرقد بمجلس الريجيل ارقدي وارتاحي وبكرة اللي تبينه
يصير طلع وسكر الباب ..؟!

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 09-01-17, 11:38 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: حبيبي وزوجي على الورق بقلم/ديرتي نجد وأنا قمرها

 


البارت الرابع *

وش يقول اللي طواه الحزن منك
وش يقول اللي يشوفك كل حاجه !



طلع وسكر الباب لهدرجة الموضوع بسيط عنده , لا ويقول ارقدي وارتاحي
حطيت يديني على راسي يارب رحمتك اللي أنا فيه طبيعي ( اللهم لا أعتراض )
عرس وعروس وفستان ودبش ونقس وأغاني وفرح وتبريكات وأخر شي مايبيني
أعوذ بالله من سوء الحظ رفعت راسي ,اتذكر مكان جوالي نسيت حتى جوالي وين حطيته
وقفت وتقدمت خطوتين لتسريحه ,ماصرت اشوف شي , أتخبط بنص الغرفة , جسمي يرجف وعيون غرقانه دمع
غير العبرة اللي مسكرة حلقي ومغيره صوتي , أخذت جوالي وانا امسح دموعي وخشمي بالمنديل
وأحاول اركز بالارقام أبي سعد هو الوحيد اللي بيطلعني من هنا بكرامتي
لفيت وجلست بستجمع قوتي وأدق واقول له وش صار ,ضيعت الرقم ولو اني ركزت بالقاه فالمكالمات الصادره
بس رحت ادوره مع الاسماء وعيوني ماشوف ابها واحاول اسحب الدمع بكومة المناديل اللي بيدي
وقلبي مكسور ومتحسفه على جيتي هنا وعلى كل شي كل شي والله ؟!
قفلت جوالي بدون شعور وقفلت باب الغرفة بعد ورميت بنفسي على السرير
وغطيت وجهي بالوسادة عشان الصوت وبكيت بكيت بكيت لين تغير صوتي وانتفخت عيوني وخلصت دموعي ونمت !

نمت بمكياجي بألمي بالفرحه اللي ماتمت , نمت بضعفي , بوحدتي , والله ماأستاهل اللي يصير !
أذا يبي احد غيري لاياخذني يقول لا ,ويدافع عن هاالا او يلعمني يوصلي خبر أنه يابنت الناس مابيك
ابي وحده غيرك أنا مو رضاوة يكسب فيها امه وابوه وعشان مايغضبون عليه يدمرني !
طيب وحياتي وأحلامي وهالقلب التبن اللي حلم وتأمل وش بيكون مصيره
ليه فكر بس بنفسه أرجع وأقول طيب وأنا !؟ حط نفسك مكاني حرام والله اللي يصير ..!!

صحيت بعد وقت ولا ادري كم صارت الساعة , طاحت عيني على فستاني وهاذيك الجزمه البيضاء
تغيرت تقويست وجهي , مسحت ادموعي بسرعة وقمت لشنطتي اخذت بجامه ودخلت دورات المياه
تحت الدش تذكرت كل حرف ياه ياقلبه يستقبل عروس بهالحكي (بصوت قوي / مو بشر والله حيوان وأنا اغطي عيوني )!!
تنظفت وطلعت , قدام مرايت تسريحته شفت وجهي ..!
عمري ماوصلت ل هالحالة ناظرت زين تغيرت ملامحي عيوني منتفخه وحمرا زي الدم
ووجهي باهت وشفايفي يابسه وكل ماناظرت بشكلي كل مابكيت زيادة .ّّّ!
طبطبت بيديني على وجهي ودورت جوالي وفتحته ..

الساعة 9 الصبح !
رميت الجوال بسرعة صلاة الفجر قلتها بصوت عالي .
صليت وطولت اصلي ابي هالضيقة تروح ودعيت ربي يلهمني الصح ويكون معي .
رجعت لجوالي وأنا افكر ادق على سعد ولا لا .؟
جلست بيني وبين نفسي شوي , تذكرت زواج أخواني سعد وناصر بيكون بعد 3 شهور
وأمي لها سنه ماتتكلم الا عن هالزواج فكرت بأمي وفرحتها بأخواني ,
لو جيتها الحين وعلمتها باللي صار بتشيل همي وبخرب عليها وناستها .!

على هالحال أذن الظهر وانا بمكاني وفكره تروح وفكره تجي !
قررت أخيرا اللي انا شايفته صح ؟

رتبت الغرفة وصليت وفتحت شنطتي وأخذت فستان اصفر استرتش ضيق وميد
وجكيت جنز ازرق لاني ماابي اتعرى واتفسخ قدامه , لبست ووقفت قدام مرايتي
وانا اشمر اكمام الجكيت ,خليت شعري مجعد وشلته ببنس من قدام .
تعطرت وانا ارتب تسريحتي , لبست صندل ازرق وعلى هاذيك الكنبه الاول المشؤمة
جلست وواضح اني ماني بخير ؟!
حطيت جوالي على وضع الطيران ورحت ل الانستقرام
يدي على خدي واطالع بصوري اللي منزلتها قديم , (اضيع وقت)

على دقات الباب نزلت ايدي .!
فتحت بدون صوت , واقف ويناظر بعيوني اللي تعلمه اني بكيت طول الليل ..!
سلام / قالها وهو مستغرب من وضعي ؟
وعليكم السلام / ماسكه مقبض الباب واطالع فيه ( مااستحيت على غير العادة )!!
الغدا جاهز اجيبه لك الغرفة / يده خلف رقبته ويتحرك ؟

لا بالصالة ؟( ودي اهاوشه وماودي اشوفه ويمكن كارهته ومستغربه ليه للحين انا هنا)؟!
دخلت وسكرت الباب وعلى طوول على علبة المنديل سحبت واحد وغطيت عيوني تنهدت ,
شويات رجع ودق الباب عدلت شكلي ونشفت عيوني من دمعها زين وفتحت الباب بشويش ,
جالس وقدامه طاولة اكل بهدوء جلست بعيد عنه !

عيوني على الاكل وحاول انشغل فيه !
وصرت اردد بصدري كلام قوي واني باخذ حقي وبرد له كل شي سواه
حفزت نفسي وسكتها من خوف ابكي قداامه !
اما هو اشوف ايده وهو ياكل غير كذا مارفعت عيوني ؟
حمدلله واخذت كوب المويه !؟
ودخلت الغرفة وقفلت الباب ( رجعت ابكي ومن كل قلبي والله )
هناك جوالي مرمي وانا جالسه على طرف غرفة النوم (وافكر ليه راضيه هالذل ؟؟)
ماطرى على بالي الا امي تو كانت البارح فرحانه واكثر من فرحتي بعد !!

نزلت على البلاط وضميت رجولي بيديني ..!
بعد نص ساعة قررت انه لازم يعرف وويش بيصير ؟؟
غسلت وجهي وانا معزمه على قراري وعارفه الهدف منه وعشان مين .؟
فتحت الباب وكان لسى بالصالة .؟
ممكن نتكلم / واقفه ؟
نزل علبت العصير وهو يقول :أبشري .
عدل جلسته وأشر لي اجلسي .
جلست على كنبه قريبه منه وشبكة اصابعي ببعضها ونزلت يدين على ركبي ؟!
ينتظرني اتكلم ؟؟

أنا : أنت البارح قلت لي سبب زواجك مني (ورفعت حاجبي )؟!!
هو : أيه بسبب امي وابوي وأنا اعتذر منك مالك دخل باللي صار( احسه نادم وصادق)
أنا : (أبتسمت ) عذرك غير مقبول ( بحزم)!
هو: ساكت ومصدوم .
أنا: زواج أخواني بعد ثلاثة شهور وأمي فرحانه ولا عندي نية أكسر فرحتها(بدا يتغير صوتي)
سكتت شوي وبلعت ريقي وكملت:
ثاني شي ماودي أعرض سمعة ابوي وأخواني للخطر وارجع لهم بأول يوم زواجي ولا ابي اعرض نفسي
للكلام وانت عارف وش اقصد البنت اللي ترجع لبيت اهلها بعد يوم من زواجها ماتسلم من كلام الناس .!!

هو : صادقه / ينزل راسه !
أنا : بجلس ببيتك لبعد زواج أخواني بس بشروطي .!
هو : رفع راسه وفتح عيونه بقوة ؟!
أنا: وافقت على شروطي جلست رفضتها لميت عفشي ورجعت بيت أبوي ؟!!( صامله ولا عندي نية اتراجع)

صمت ؟!

هو : يتنهد / وشهي شروطك ؟
أنا: ألاول توعدني وعد رجال ماتلمس مني شعره .
وكملت بسرعة/
الثاني : بعد ثلاثة شهور تطلقني .
الثالث : الموضوع يبقى بيني وبينك ولا احد يعرف عنه أبدا.
ظليت اناظر فيه وهو ساكت ويمسح بيده على وجهه ويفكر !

هو : أنتي بنت عمي وزوجتي مابي اطلقك (بعد صمت طويل)
أنا: بعد كلامك اللي البارح أنا زوجتك على ورق بس ( ورفعت حاجبي وابتسمت نكايتن فيه )!

تعومس وقلق وصار يطالع يمين ويسار ويفكر ؟!

هو : أنا موافق على شروطك وأوعدك مايصير الا اللي انتي تبينه
ووالله مارضيت على اللي صار ؟ وكمل / ليتني ماطاوعت أبوي !
أنا : وعد الحر دين ولين هذاك الموعد خلك حافظ الدين ؟( قمت )
كان يناظرني وانا رايحه الغرفة ووضعه مو افضل من وضعي .؟
__

دخلت وقفلت الباب وانا مابي افكر ومصدعه ومتضايقه وحاسه الدنيا مسكره بوجهي .؟
رميت الجكيت وفتحت البنس ودخلت فراشي أحس ببرد فعظامي رغم هالجو الحار
غطيت نفسي زين وضميت يديني لصدري ونمت ..!

*على دقات الباب القوية صحيت , فتحت عيوني بقوة وانا اناظر بكل شي حولي استوعبت
اني بغرفتي الجديده وأني المفروض عروس , تركت الباب يدق وقمت لجوالي بشوف الساعة كم
آه 11 ونص الليل يعني انا من قبل العصر نايمة , دقات الباب اقلقتني وقفت جنبه وانا اقول:

نعم (بهدوء)
فيك شي / خالد بخوف ؟!
لميت شعري بيديني وقلت : لا !

ومشيت وتركته يتكلم , دخلت توضيت وصليت صلواتي اللي فاتتني
واخذت القران من شنطتي وجلست على سجادتي أقرا !
(لان هاليلة كاتمه على صدري بقوة ودموعي ماتطاوعني , وأحس بضعف غريب و
وصعبانه علي نفسي , مو قادره ارجع بيت ابوي من الخوف من الناس وحكيها ولا قادره
أجلس بمكان غير مرحب بي فيه, ناظرت لفوق وعيوني كلها دمع اللهم لاعتراض على ماكتبت
يارب يارب ساعدني وأجبر قلبي جبرآ يليق بجبرك وطلعني من هالمكان وأنا ماضريت احد
ومسحت دموعي بشرشف صلاتي وقمت !
__

هذاك الباب الفاصل بيني وبينه صار يزعجني وهو يدق للمرة المليون ..!
نعم / وانا انزل شرشف الصلاة؟
خالد : العشاء جاهز / بصوت حنون؟
مابي عشاء /طفيت الانوار ورجعت لفراشي ؟

آخر الليل ؟

فتحت فمي بقوة بتنفس ساندة ظهري على الوسادة , فتحت الابجورة ,مسكت راسي وضغطت بقوة ,
وبقيت على هالحال وانا حاسه اني بستفرغ , رعشة بجسمي مضيعه قوتي و حرارة ودموع
وصعوبة تنفس ,وحالة يرثا لها ,حسيت بيغمى علي تمالكت نفسي شلت الغطاء
ونزلت رجولي بصعوبة ريحت شوي وان احس ببرودة البلاط فرجولي , تساندت على الغرفة
ووقفت خابره بشنطتي بنادول أبيها بخفف هالحرارة اللي بجسمي من الغرفة تساندت للكنبه
ثم لتسريحه ماسكه راسي بيد وادور بيد لقيت البنادول بس وش ابلعها فيه , مويه طالعت بكوبي
اللي على الطاولة فاضي ,أخذت البنادول وفتحت الباب بيدي اللي ترجف وشعري المنفوش وعيوني
اللي مليانه دمع من الحرارة وطلعت !

تساندت على كنب الصالة لين وصلت ل اخرها فتحت عيوني بصعوبه هاذا هو المطبخ دخلت
وباقرب طاولة تمسكت , مأشوف شي ولا ادري وين زر النور , وشاكه اني بستفرغ ومسكرة فمي بيدي
لقيت الزر وولعت اللمبات , أخذت كوب وفتحت حنافية الموية , عبيت الكوب وماقدرت افتح البنادول
وانا واقفه جلست على رجولي وكوب المويه معي بلعت حبتين وشربت وراها مويه !
مسكة راسي وجلست مكاني حافيه وبنفس الفستان الاصفر وشعري منفوش ووجهي لكم ان تتخيلوه !

صوت خطوات ولان مالي حيل اقوم من مكاني ظليت على وضعي ..!
واقف على الباب ؟
هو : أنتي تعبانه ؟ وجا لعندي !
أنا : حركت راسي ب لا !
لمس يدي اللي ماسكه فيها راسي ؟
هو: أفا علاك حمى ( بخوف )

مسك كتفي ويدي بيقومني ودفيت يده ؟!
(وانا اسكر فمي بقوة لاني بستفرغ من الحبوب اللي اكلتها وانا جوعانه !!
ماطاوعني وقومني غصب عني وهو يقول : أنتي تعبانه مشينا للمستشفى ؟
غطيت وجهي بشعري ووقفت ومشيت معه مرغمه ,دخلني الغرفة وجاب عبايتي وهو يسالني:

وين نقابك .؟

بأصبعي أشرت عليه هو وطرحتي وجابه ولبسني عبايتي وجلسني على الغرفة .
هو : البسي نقابك بسرعه بلبس واجيك ؟ (طلع ركض من الغرفة)
لبست ولا ادري كيف شكلي وبصعوبة ربطت نقابي سحبت علبت المنديل
وعبيت ايدي مناديل خايفه استفرغ !!

ثواني وجا بدون ماتكلم جاب صندلي اللي باخر الغرفة وجلس تحتي يلبسني ؟؟!!
دمعت عيوني وكرهت نفسي ووضعي وبعدي عن أمي وهالدنيا كلها.!
أخذ يديني ووقفني (يبيني اتساند عليه ورفضت )
حاولة امشي بنفسي بس مو قادره خليت ايدي بيده وأنا اتساند على كل شي يواجهني ,
أطول درج انزله بحياتي كان درج هالبيت , اعوذ بالله من الضعف والعجز .

فتح الباب وركبت , وساندت ظهري على المرتبه ولفيت راسي لليمين وغمضت عيوني ,
مر وقت قصير وسمعته يقول : وصلنا ؟
فتح الباب ومد يده لي ؟!!
تركت يده ونزلت بصعوبه , وللمرة الثانيه ورغم عني احتجت استاند عليه
دخلنا المستشفى ومسكت أقرب سستر وانا اتفكك من يدينه , دخلتني الغرفة
وحطتني على السرير وعطتني ابرة على طول ومغذي ,
لفيت طرحتي على وجهي وحطيت رجل فوق رجل واسترخيت , أسمع صوته وكأني بحلم والله ..!
نمت لربع ساعه بس وصحيت عليه يرفع الطرحه عن وجهي ويناظر في ؟؟

هو : ريم أنتي بخير ؟
صديت بوجهي ورجعت الطرحه عليه وانا اقول : أيه !
خلص المغذي وشالته وهو واقف جنبي (وهي تثبت اللصق على مكان المغذي يقول لها( بشويش )!
قدرت اوقف بنفسي وطلعنا من المستشفى وفتحت الباب وركبت نزلت مراية السيارة وعدلت نقابي !
وهو راكب وساكت وأحس الندم ياكله ؟!
شغل ورجعنا للبيت وبطريقنا مر مطعم وجبات ونزل ,رجع بعد ثواني ومعاه اكل وعصير طازج .
بصمت وصلنا للبيت ونزلت وطلعت قبله الدرج طلع وراي بسرعه وسبقني وفتح الشقه ,

هو : ريم نزلي عبايتك وتعالي اكلي ( بحزم)
أنا : هات الاكل باكل بالغرفة (والطرحه والنقاب بيدي )
هو : لا تاكلين قدامي عشان اتاكد انك أكلتي / رفعت حاجبي فيه ومشيت !
رميت عبايتي على السرير واخذت بجامه وردي كم طويل ودخلت دورات المياه,
دش دافي وطلعت نشفت شعري ولميته كعكه وتعطرت وطلعت له .!
منزل شماغه جنبه وفاتح الاكل وينتظر!

جلست واخذت العصير وشربت سحب الاكل قدامي ؟
أكلت لاني فعلا كنت بموت من الجوع , حمدلله وقبل لااقوم قال :
هو: ريم خليك بهرجك ؟

أنتظر وش يقول ؟
هو : ترى اللي تسوينه بنفسك مايرضيني أنتي مالك ذنب !
أطلبي وش تبيني اسوي أروح لعمي واعلمه وأطلعك من الموضوع ؟
وكمل / أنا غلطت يوم وضحت لك كل شي ؟ (ينتظرني أرد )

ورجع كمل / والله أني حاولة أبلغك بكل شي وماصار لي فرصة الا بليلة زواجنا
ولأني مابي أغشك بغيتك تعرفين كل شي.

صمت شويات ورجع قال:
والبنت اللي قلت لك أني خاطبها اخت خويي الروح بالروح
وهو اللي قال لي تعال أزوجك أختي وماقدرت ارفض لانها يتيمة الاب
وأخوها شايل هم أنها تتزوج رجال مايخاف الله فيها ..؟

شبك اصابعه ببعضها وسكت ينتظر ؟؟
أنا : خلصت / ببرود!؟
هو : أيه /مستغرب !
أنا : كل هالحكي مايغير شي ,وأحنا على موعدنا بعد ثلاثة أشهر !
تصبح على خير ( وانا رايحه لغرفتي !!)

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الورق, بقلم/ديرتي, خبيتي, ولنا, وزوجي, قمرها
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:11 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية