لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المهجورة والغير مكتملة
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المهجورة والغير مكتملة القصص المهجورة والغير مكتملة


روايه احببتكدون ان افكر بالعواقب

السلام عليكم ....... هذي روايتي الاولى و صح انها من مبتدئه لكن نهايتها و احداثها حلوه و تشيق و ترا القصه فيها شي من الواقع و هي بالاصل حقيقيه بس

موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-04-16, 07:12 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2016
العضوية: 315157
المشاركات: 1
الجنس أنثى
معدل التقييم: اميرتهه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدOman
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اميرتهه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي روايه احببتكدون ان افكر بالعواقب

 

السلام عليكم .......
هذي روايتي الاولى و صح انها من مبتدئه لكن نهايتها و احداثها حلوه و تشيق و ترا القصه فيها شي من الواقع و هي بالاصل حقيقيه بس اكيد مو كلها شخصياتها حقيقيه و بنفس المواصفات انا م حبيت اوضح الشخصيات وايد اتمنى تظل مع حقوقهاا

للكاتبه:ريان الحوسنيه





اليوم البنات ناويات على طلعة كتغيير جو و ناويات يروحن للمول ريهام و هي تترجى أمها تخليها تروح
ريهام:يمه بروح ما بنتاخر بنرجع من الوقت
أم خالد : ما يصير يا ريهام تروحين بدون أحد من أخوانج
ريهام كل ربيعاتي بيروحن بدون اخوانهم و هي تسوي روحها زعلانة : يمه حرام
أم خالد و هي تبي تنفس عن جو بنتها : زين روحي بس لا اتصلت فيج ردي علي فاهمة؟ و ما تتاخرون
ريهام قايمه تبوس راس امها من الفرح و بهالوقت يدش عليهم خالد باس راس امه ثم قال:يمه هذي وش تبي ؟ أكيد فلوس
ريهام : لا يا عيوني رايحة مع ربيعاتي ...رفعت حاجب بروح اتجهز
خالد: يمه ما يصير تطلع مع ربيعاتها بروحها على الاقل لو حاطه احمد يروح معها
ام خالد:هذي طلعه بنات خليها كم ساعه و بترد خالد رضى براي امه اساسا ما يرد لهم أي طلب
في غرفة ريهام اللي كانت تجهز نفسها حج الطلعه شالت التلفون بتتصل في ربيعتها الووو
ريهام :تصدقي صفوي اهلي وافقوا و بروح معاكم حماااس بس لازم ما نتأخر أوك
علي و هو ميت فرحه عطى اخته تلفونها صفا: هلا ريهام بجد
ريهام : امم أي حبيبتي خلصونا و سكروا البنات علي يكلم صفا:صفوي صدق ريهام بتروح معكعم؟ من بيوصلها؟
صفا: اي بجد امم اعتقد انا بروحلها مع السواق
علي و هو ما عارف شيقول:أي سواق أنا بوديكم و بالمره اغير جو صفا و هي عارفه اخوها متشوق لشوفة ريهام:هاه الحين حلت لك الطلعه و تغيير الجو
علي:خلصيني لا أحط أمي تغير رأيها و ما تروحي
صفا: لا علاوي خلاص بتجهز
خلوني اعرفكم على ابطال روايتي بالتدريج ريهام محمد الـ......
تدرس اخر سنه ثانوي من عايلة متوسطة بس اهلها ما مقصرين معاها بشيء أبد هي حلوه و بنت خلوقه ربيعه صفا من كانو صغار عندها 3 خوات 2متزوجات ووحدة تدرس بالجامعة أخوانها 4 واحد عطاكم عمره و توأمه خالد عمره 30 شخصيه عاقله تزوج ارملة اخوه ,, سلطان عمره 21 يكمل دراسه في الخارج ربيع علي من أيام الدراسة . أما احمد اقرب واحد لريهام و خواته عمره 25 تقريبا يشتغل ضابط بتتعرفوا عليهم أكثر بعد ما تكملو


نروح لبيت ابو علي في لغز كبير بين خالد و أبو علي اللي هو انسان ناجح دومه مسافر و مشغول و مدلل عياله صفا بنت طيبه و حنونه في كل المواقف بعمر ريهام صح هي بنت فلوس بس ما تتكبر ابد,,, علي انسان غامض يحب ريهام بس كان خايف يصارحها يحبها من كانت بالمتوسط الحين نكملو بتشوفوا باقي التفاصيل
بالسيارة مع صفا و علي نازلين يجيبوا ريهام و علي على أكمل كشخته على أمل ان ريهام تنعجب فيه بس كله بدون نتايج اتصلت صفا ف ريهام :هلا رهوم أقولج نحن قريب بيتكم أنا و علي
رهام توترت من اسك علي بس سوت روحها طبيعية :امم اوك أنا مخلصه ببيت ريهام أحمد اول ما سمع صوت السيارة:ريهاميلا طلعي أكيد وصلو ريهام و هي نازله من الدرج:روح سلم عليهم أحمد :لاه انهبلتي أسلم على ربيعاتج مثلا؟ ريهام:لا علي اخو ربيعتي هني
أحمد: هذا علي جاسم الـ....... ربيع سلطان؟
ريهام :هيه هوو تحركوا للسياره ريهام لابسه عبايا و ما طلعه منها و لا شعره كعادتها و مع هذا شكلها طالع حلو و برئء علي من شاف أحمد نزل و كان لبسه جنان قميص غامق شاد على عضلاته و نظارات وو ,وأحمد:هلا ابو الشباب وينك ما تنشاف؟
علي:هلا بك أحمد انا موجود و بتمل عني من يرجع سلطان من السفر أحمد:ان شاء الله عيل انا ما بأخربكم
علي : لا يا رجال ما شبعنا منك
أحمد: لا انتو روحوا هو دير بالك ما تسرع هه اللي وراك خوافه و يأشر على اخته
ضحك علي على منظر ريهام :لا تحاتي و عن اذنك و مشوا طول الطريق صفا تسولف و تصور و ريهام ما ترد عليها صفا:رهوم لا تكوني مستحية من هذا و تأشر على أخوها و تبتسم
ريهام : لا م قلت كذي
علي:هيييي انتي اسمي علي ما ا لا اشوتج برع الحين
صفا :حاظرين ما تأكلني سكتت شوي و بعدين قالت:علاوي شرايك تشربنا شي نشف ريقي
علي :ما طلبتي شيء بعدين طالع ريهام من الجامه الامامية و قال:هاه ريهام ما تبي شيء؟ ريهام:لا مشكور كان مشغل اغنيه خصوصي لها


انا بلياك اذا أرمش الك تنزل ألف دمعة
واذا اتنفس بدونك أحس ويا النفس وجعة
هذا أنا حالي صار من انت مو يمي
حسيت ضيم الكون مخبوط وي دمي
يا أغلى ما عندي مليت انا لوحدي
جنت بحلم فزيت والحلم شيرجعه
يسألوني حبيبك وين وأضل حاير شجاوبهم
ويقولون النساك انساه ولا تصدق أطاوعهم



علي:هه لا يكون صايمة و بند الاغاني
ريهام انقهرت و بتحدي:ه ه ه أحاول أضحك هني صفا ماتت ضحك على أشكالهم علي بمزح :اوك براحتج اذا ما تبي
ريهام : الا بغيت نسكافيه
صفا:كم مره اقولج ما تشربيها ترا تضرج
علي: انتي شب خليها تشرب وقف علي السيارة و وقف عند المقهى و طلب لهم بعد ما رجع حط العصاير على جنب و جاء يعطي ريهام النسكافيه كان لاف جسمه عشان يعطيها و هي اول ما شالت النسكافيه كبتها على ايده بدون م تنتبه مسكت ايده اللي فيها الحرق و ناظرت بعيونه :اا ا اسفة علي و الله ما ركزت و بتوتر :لحظه بحطلها شي بارد
علي بنبره كلها برود: شفيج ما تخافي حرق بسيط مبين عليج حساسه هه
ريهام حست انها ماسكه يد علي و فكتها: لا بس قلت حار
علي:ما عليه لعيونج كل شي يهون ثم رجع يسوق هني صفا فكت السماعات اللي باذنها :وش اللي يهون؟
ريهام بمصخرة:انتي كملي أغانيج بس
الكل ضحك بعد شوي صفا:رهوم اتصلي بسارة شوفي هم وين ,,,,ريهام ما تطيق سارة:مسكي فوني و كلميها بنفسج
مسكتها التلفون اللي كانت خلفيته بصورتها و طالعه حلوه حيل علي مركز على الصوره بس و ملتزم الصمت صفا اتصلت لسارة و حطته سبيكر
سارة بنفاق :هلا رهومتي وين انتي من يايبج؟
ريهام من وراء خشمها و هي تقترب لصفاء:أنا مع صفاء احين قريب المول
ساره ما تعرف انه سبيكر:رهوم بليز هاتيلي رقم علاوي أكيد هو اللي موصلنكم ,,علي ضحك بقوة بعدها بصوت هادي يقول لريهام:كلهم يبوني الا انتي
ريهام:و الله استحي على ويهج اولا تبي تكلمي واحد بفخر ثانيا تبيه؟ذلفي له انا شدخلني و تقولها بعصبيه
ساره:زين يا المطوعه ليش راكبه معاه عشان يغازلج؟
صفا ما قدرت تتحمل:ساره وش هالكلام نحن مثل الاخوات ريهام ما حطت صفا تكمل سكرت بويه ساره و ناظرت لعلي ثم قالت:و الله البنات ما شايفات خير و الا انا وش ابي فيه
علي كان مندمج مع كلام ريهام اللي نرفز به نسى عقده ريهام من الشارع نسى ان هالشارع ممكن يوديه للموت ركز بكلامها بس م شاف اللفه اللي قدامه شوي الا ريهام تمسك كتف علي

 
 

 

عرض البوم صور اميرتهه  

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
روايه عمانيه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المهجورة والغير مكتملة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:14 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية