لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


الفراشة

أجلْ! يعلم الحبُّ أني لظاهُ وتدري الفراشة أنِّي اللهبْ وبين ذراعيَّ سرُّ الحياةِ وفي ناظريَّ بريقُ الشُّهُبْ وشتّان بين السنا والظلامِ لعابدةٍ للسنا عن كثبْ يلوح لها شبحٌ لِلعذاب ويبدو

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-01-16, 04:03 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2015
العضوية: 308783
المشاركات: 132
الجنس أنثى
معدل التقييم: روتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 388

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
روتيلا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي الفراشة

 

الفراشة





أجلْ! يعلم الحبُّ أني لظاهُ وتدري الفراشة أنِّي اللهبْ
وبين ذراعيَّ سرُّ الحياةِ وفي ناظريَّ بريقُ الشُّهُبْ
وشتّان بين السنا والظلامِ لعابدةٍ للسنا عن كثبْ
يلوح لها شبحٌ لِلعذاب ويبدو لها الأبدُ المقتربْ
فراشة روحي تعاليْ وُثوباً ستلقين قلباً إليكِ يثبْ
وفي صدرها لهفة للعناقِ وفي قلبها جنةُ المغتربْ
يلوح لها شبحٌ لِلعذاب ويبدو لها الأبدُ المقتربْ
كأن اللظى قدَحٌ من سلافٍ لها فوقه وثباتُ الحببْ
فراشة روحي تعاليْ وُثوباً ستلقين قلباً إليكِ يثبْ
إذا ما امتزجنا احترقْنا معاً ونلنا الخلود بهذا العطَبْ


روابط التصفح السريع

الفصل الأول
الفراشة
الفصل 2
الفراشة
الفصل 3
الفراشة
الفصل 4
الفراشة
الفصل 5
الفراشة
الفصل 6
الفراشة
الفصل 7
الفراشة
الفصل 8
الفراشة
الفصل 9
الفراشة
الفصل 10
الفراشة
الفصل 11
الفراشة
الفصل 12
الفراشة
الفصل 13
الفراشة
الفصل 14
الفراشة
الفصل 15
الفراشة
الفصل 16
الفراشة
الفصل 17
الفراشة
الفصل 18
الفراشة
الفصل 19
الفراشة
الفصل 20
الفراشة
الفصل 21
الفراشة
الفصل 22
الفراشة
الفصل 23
الفراشة
الفصل 24
الفراشة
الفصل 25
الفراشة
الفصل 26
الفراشة
الفصل 27
الفراشة
الفصل 28
الفراشة
الفصل 29
الفراشة
الفصل 30
الفراشة
الفصل 31
الفراشة
الفصل 32
الفراشة
الفصل 33
الفراشة
الفصل 34
الفراشة
الفصل 35
الفراشة
الفصل 36
الفراشة
الفصل 37
الفراشة
الفصل 38
الفراشة
الفصل 39
الفراشة
الفصل 40
الفراشة
الفصل 41
الفراشة
الفصل 42 واﻷخير
الفراشة



تابعوني إن شاء الله
الفراشة




بســـم الله الرحمن الرحيم

( آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ( 285 ) لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ( 286 ) سورة البقرة

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة bluemay ; 11-01-16 الساعة 09:57 AM
عرض البوم صور روتيلا   رد مع اقتباس

قديم 01-01-16, 04:10 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Sep 2014
العضوية: 277449
المشاركات: 12,473
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 17223

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الريح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : روتيلا المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: الفراشــــــــــــــــــة

 
دعوه لزيارة موضوعي

مباارك عزيزتي روتيلا فتح الروايه
و ان شاء الله نبارك لش بالختام
و اتمني تلاقين بين جنبات ليلاس المتابعه و الاهتمام لروايتش

حددتي اوقات لتنزيل البارتات؟؟

 
 

 

عرض البوم صور همس الريح   رد مع اقتباس
قديم 01-01-16, 04:41 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2015
العضوية: 308783
المشاركات: 132
الجنس أنثى
معدل التقييم: روتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 388

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
روتيلا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : روتيلا المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: الفراشــــــــــــــــــة

 



السلام عليكم
اولا : لا تجعلوا قراءة الروايات تلهيكم عن الصلاة
ثانيا: كل ما في قصتي من وحي الخيال بدون تحديد زمان او مكان محدد
إن شاء الله تتقبلوه بصدر رحب
فابسم الله أبدأ



(الفراشة التي تظل مرفرفة حول السراج حتى تحترق هي اسمى من الخلد الذي يعيش براحة وسلامة في نفق مظلم )


......الفصل الأول........


سماء صافية أصوات عصافير كروان يغرد وشمس مشرقة
بداية جميلة ليوم جميل
لكن فجأة كل هذا يتوقف اصوات العصافير وغناء الكروان والشمس تغيب أمام أصوات الصراخ والبكاء والعويل الذي استوطن أرض هذه القرية بدلا من الفرح لماذا لأن اليوم حلقة جديدة من مسلسل الثأر بين شطري القرية التي يفصلها جسر خشب ونهر دم وسنوات طويلة من الثأر لم يعد يتذكر أحد من أهل القرية سببة ولكنهم مستمرين بأخذ الثأر
المشكلة أن الكل يصدق حتى الطفلين المسجيين على أرض الجسر الخشبي وسط بحيرة دمهم الطاهر بعد طعنهم لبعضهما بعد شجار لم يؤخذ بعين الاعتبار انهم سوف يتمادوا فهم في الأخر طفلين 12 سنة ولكنهم طفلين قلدا كبارا فقدوا حقهم كقدوة لهم
هذا ما استيقظت عليه القرية اليوم الصراخ
(خلاص خلاص معدش ينفع نسكت
كفاية كده كفاية حرام عليكم
لا حول ولا قوة إلا بالله لا حول ولا قوة إلا بالله )
هذا كان بكاء وصراخ شيخ المسجد الذي شهد نهاية الواقعة وهو يضرب كف بكف غير مصدق للمشهد الذي جعلة يقرر ان يشهد أخيرا امام الحكومة حتى يتوقف مسلسل الدم مغايرا لعرفهم بأنهم يتدخلوا أو يشهدوا أو يشركوا الحكومة بينهم
وفي خلال ساعة كان المكان معبأ بالأمن والنيابة وحشد لا نهائي من اهل القريتين على شطري النهر في انتظار ان يبدأوا ثأر جديد
(يا جماعة الخير احنا عايزين نهدي الوضع بدل ماتقوم مذبحة أرجوكم ارجوكم انتم شايفين بنفسكم أي شرارة صغيرة القوة اللي معايا مش هاتكفي مش هايعرفوا يعملوا حاجة ارجوكم )
هذا كلام رئيس الامن المدجج بالسلاح والذي كانت عينيه زائغة متوسلة لكبار القريتين على رأس القرية الأولى الحاج راشد كبير عائلة الشيخ وعلى رأس القرية الثانية الحاج عبد الرحيم كبير عائلة الجارحي
وفي وسط هذه الفوضى المحكومة بقرار الكبيرين يقفا رجلا الأمن والنيابة وهما يعلما تماما إنهم بإشارة واحدة من الرجليين الكبيرين لن يخرجا سالميين
فالكل في حالة صمت يشبة قلب بركان على وشك الانفجار


:صقر بية ........صقر بية .........إلحقنا
يقف رجل بعين كأسمة كأنة يشاهد ما يحدث في قريته البعيدة من خلال وصف عم أمين يدة اليمين والمؤتمن على أملاك صقر الجارحي في قريته
كان يدور في مكتبة يجلس احيانا ويقف احيانا من التوتر يتخيل لأ يرى ما يحدث على جسر القرية المنكوبة بالثأر

:....خلاص يا أمين ....يسكت قليلا......انتظر مني تليفون ......
يغلق مع أمين ليتصل بعمه الحاج عيد الرحيم بالرغم من تأكدة من رد عمة الذي يقف الأن بعيدا قليلا يرد على الصقر ابن أخوة المرحوم

: صباح الخير يا حاج
العم : وصلتك الأخبار
: يا حاج _ ناوي على ايــ......
العم : من غير قطع كلامك يابن أخويا أنا هاعمل اللي كان مفروض اعملة من يوم ما تقتل ماجد ابني
: عمي عمـــــ......
لم يجد الصقر جوابا لأن الخط قطع

امسك الجوال بيدة بقوة حتى كاد يحطمة وجلس واضعا يدة الأخرى على رأسة مغمض العينين لثواني ليفتح عينة فجأة وهي تشتعل ببريق كأنة يرى ما سيقدم عليه عمة
وأيضا يرى الحل الذي كان ما يتبعها لا يرضية ...... ولكنة مضطر
يجري تليفون صغير أولا ثم قام ينادي سكرتيرة
: سامي ......سامي
يلقي أوامرة اثناء ارتدائة جاكيت البدلة ويتحرك بسرعة لخارج مكتبة
: إلغي كل مواعيد انهاردة
اتصل بالمطار يجهز الطيارة
ويحلق الصقر خارج مكتبة
لا يفتح باب أو يضغط زر فقط كل الأيدي من حولة تفتح له الابواب وتضغط له الأزرار مبرمجين بمجرد رؤيته الى تنفيذ أوامرة الغير منطوقة
هو فقط بعينة يلقي الأوامر
يتحرك بطوله الفارع وشعرة الأسود وعين الصقر وجسمة الرياضي الرشيق
فارس من زمن مضى صقر من الصعيد عنفوان الشباب وقوة الرجال وحكمة الشياب
وكل هذه المواصفات والقوة تمثل صقر الجارحي كبير عائلتة بعد وفاة والدة رجل أعمال ملياردير الذي تعد أعمالة الخاصة فخر له لكونة لم يعتمد على اموال ابية فقط هذا العمل الذي بدأه في حياة أبية ثم بعد وفاتة حيث أخذ مكان أبوة سواء في أعمالة أو البيت الذي يعتمد اعتماد كليا علية فهو لهم الأخ والاب والصديق
يفتح له السائق باب السيارة وينطلق بها إلى المطار
وهو في السيارة لازال يفكر في كل جوانب المشكلة
: لازم الموضوع ده ينتهي
عمر على الجانب الأخر من الاتصال التليفوني
عمر ابن عمته ظابط شرطة وصديقة الصدوق وأحد ثلاثة كانوا لا يفترقوا
صقر وعمر ومحمود زوج ريهام أخت عمر
: هاتعمل ايه خالي وانت عارف كان منتظرها

صقر : المهم ماما وسارة انقلهم مع عمتي لبيت المزرعة
عمر : متقلقش خلاص نقلتهم مع حراسة
صقر : هاخلص الاجتماع وهانزل على طول مطار الأقصر هاكون على اتصال معاك
...بعد فترة سكون.....عمر خد بالك من نفسك
مع السلامة
: مع السلامة


وصل المطار وتنطلق الطائرة حيث الاجتماع هذا الاجتماع كان من المستحيل أن يقوم به لولا تعنت عمه ورفضة الإصغاء لصوت الحق والعقل

وصلت الطائرة لمقصدها ينزل من الطائرة ويضع نظارتة السوداء ويركب سيارة تنتظرة ليذهب للوجة التي يعلمها السائق وحدة ليدخل لقصر داخل البحر كأنها جزيرة منفصلة في حديقتها وعلى الشاطيء حفل مستمر لا يعلم متى بدأت أو متى تنتهي
دخل فورا بعد تفتيشة على باب الحجرة المنشوده

: اهلا اهلاااا بالصقر عاش من شافك

: أهلا نظيم بيه

: اتفضل يا بني اتفضل

يجلس الصقر وهو يخلع نظارتة على كرسي مقابل لنظيم بك الرجل الخفي في تنظيم شئون الرعية .....هكذا اطلق علية الصقر اللقب
نظيم : أخبارك يا بني
: الحمد لله يا افندم

نظيم : انت عارف يا صقر يا بني غلاوتك عندي أد اية
صقر : طبعا يا افندم عارف شكرا لحضرتك
:إحنا لازم نشكر أبو ماجد إنه كان سبب اتصالك بينا _ماجد كان غالي علينا أوي أوي أرجوك سلملي على أبوة
صقر : هاوصلة سلامك يا افندم أكيد
يقف نظيم بية ويتجة للواجهة الزجاجية التي تشغل حائط كامل من المكتب ليشاهد البحر
تعال يا صقر شوف
يقف صقر يجاور نظيم بية :شوف البحر هنا نضيف ازاي وشفاف
صقر : أيوة فعلا يا افندم أنا كمان بحب أوي النظافة والشفافية دي
نظيم : هههه ههههه صح صح انت كمان واضح أوي وشفاف زية
صقر : صح يا افندم وكمان زي البحر لما بغضب
نظيم ينظر له قليلا ويعود لمكتبة ويقول : انت عارف جاي ليه طبعا
صقر : طبعا علشان اسمع
نظيم : وتنفذ يا صقر تنفذ
يرجع صقر يجلس على الكرسي امامة ويأخذ نفس ويقول : خير يا افندم خير
نظيم : عايزينك معانا في الوزارة الجديدة
: أنا .. أنا بالذات منفعش حضرتك عارف احنا عيلتنا من زمان رجال اعمال ومال متفقين اتفاق ضمني احنا في ظهر كل حكومة وأي حكومة مبنخلطش أبد ااا بين المال والسياسة علشان كدة رأس مالنا دايما احيانا أفضل من بعض الحكومات
ايه اللي جد دلوقتي
نظيم : محتاجين دماء جديدة وواجهة تناسب الوضع الجديد
: أنا طبعا ما اختلفش معاك بس اسمحلي .... يصمت قليلا .....ممكن اشارك بطريقة تانية تناسبني أكتر مجلس الشعب
وينظر الصقر لنظيم بية ليوصلة فكرة واحدة فقط أن خدمتك أي كانت لا تصل أبدا بأي شكل من الأشكال لتملك الصقر

نظيم بيه يستسلم فخدمات الصقر من خلف الانظار لا يمكن الاستغناء عنها
نظيم : اتفقنا هاتترشح فين
: الصعيد طبعا عندنا في النجع
: توكلنا على الله
الصقر يقف : طيب اسمح لي يا افندم
نظيم بية : لية مستعجل تعال انضم لينا برة هايعجبك الجو أوي ( يقول وهو يغمز له بعينة )
: كان يسعدني يا افندم بس لازم اروح النجع
نظيم : طيب مع السلامة

يخرج الصقر ويتصل نظيم بيه الرجل الخمسيني متناسق الجسم قصير قليل الشعر هذا وصفة الخارجي اما من الداخل فملئ بالخبث والمكر
برقم هاتف ويبلغ الطرف الأخر بأن الصقر معنا ولكن بالطريقة الصقرية .

انطلق الصقر الى المطار ليتجة الى قريتة وقبل انطلاق الطائرة يتصل بعمر الذي اخبرة أن الحشد انسحب بعد أن تلقى خالة الحاج عبد الرحيم اتصال ما
اطمأن الصقر من انسحاب أل الشيخ أيضا فهذا يؤكد ان عائلة الشيخ متقبلة الصلح ليغمض الصقر عينة أخيرا ويريح عقلة قليلا قبل المواجهة القادمة .

تصل الطائرة للمطار يجد عمر في انتظارة
عمر : حمد لله على السلامة
صقر : الله يسلمك ....في جديد

: لأ ....هاتعمل إية
صقر : طبعا لازم حل جذري للموضوع
عمر : إزاي احنا اللي هانطلب الصلح مستحيل خالي يوافق ولو وافق على الصلح مش هايوافق على المبادرة

صقر ينظر للخارج قليلا ......ثم لصديقة ويقول بلهجة غامضة : لأ عيلة الشيخ هي اللي هاتطلب الصلح
ينظر له عمر بهدوء ثم ينفجر في الضحك ويقول وهو يمسح على عينة : أه ....أه يا صاحبي عينك شايفة إية مش شايفينة

يسكت الصقر ويغمض عينة ويريح رأسة ويتذكر من شهرين

.............قبل هذه الأحداث بشهرين .........

ألمانيا _ فرانكفورت
يجلس على طاولة وبيدة كوب قهوة وينظر لساعتة متوتر ثم يقف عندما رأها قادمه بوجها الجميل وشعرها الناعم الذي يلتف على وجها كأنه هالة وجسمها الريان
تتلفت ورائها وعندما تقترب منه تنسى كل العالم ولا ترى أمامها إلا فارسها فتضحك له مطمأنه وكأنها تملك كل سعادة الدنيا

: أهلا أهلا حبيبتي اتأخرتي أوي قلقت عليكي
: أنا أسفة جدا غصب عني أنت عارف


......نهاية الفصل الأول .......


النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث: إما أن يعجل له دعوته، وإما أن يدخرها له في الآخرة، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها" رواه الإمام أحمد وصححه الحاكم .

(لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)

 
 

 

عرض البوم صور روتيلا   رد مع اقتباس
قديم 01-01-16, 05:37 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Sep 2014
العضوية: 277449
المشاركات: 12,473
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 17223

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الريح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : روتيلا المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: الفراشــــــــــــــــــة

 
دعوه لزيارة موضوعي

بدايه جميله و مثيره


نقلتينا ببراعه الي قلب الاحداث الدائرة بين عائلتي الشيخ و الجارحي
و مسلسل الثار الذي لا يتوقف ابدا ..
فالثار يستمر ما استمرت الدماء تجري في عروق العائلتين المتناحرتين
خصوصا و ان عادات الصعيد التي تحكم بالثار لا تنهيه الا باتفاق العائلتين معا ..

ما هي الخطوة التي قال عنها العم و يرفضها الصقر و لكن ..لا خيار ..
هل من الممكن ان يتم صلح نسب بين العائلتين ؟؟
و من التي قابلها الصقر قبل شهرين في المانيا

دخول الصقر لمجلس الشعب ..هل سيسحبه الي كواليس لعبة السياسه ؟؟

بدايه جميله
ممتعه
و مشوقه
و في انتظار البارت الثاني

 
 

 

عرض البوم صور همس الريح   رد مع اقتباس
قديم 01-01-16, 05:42 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2015
العضوية: 308783
المشاركات: 132
الجنس أنثى
معدل التقييم: روتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداعروتيلا عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 388

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
روتيلا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : روتيلا المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: الفراشــــــــــــــــــة

 


إنّي عشِقْتُكِ .. واتَّخذْتُ قَرَاري

فلِمَنْ أُقدِّمُ _ يا تُرى _ أَعْذَاري

لا سلطةً في الحُبِّ .. تعلو سُلْطتي

فالرأيُ رأيي .. والخيارُ خِياري

هذي أحاسيسي .. فلا تتدخَّلي

أرجوكِ ، بين البَحْرِ والبَحَّارِ ..


.......الفصل الثاني .........



.............قبل هذه الأحداث بشهرين .........


ألمانيا _ فرانكفورت

يجلس على طاولة وبيدة كوب قهوة وينظر لساعتة متوتر ثم يقف عندما رأها قادمه بوجها الجميل وشعرها الناعم الذي يلتف حول وجهها كأنه هالة وجسمها الريان تتلفت ورائها وعندما تقترب منه تنسى كل العالم ولا ترى أمامها إلا فارسها الطويل فتضحك له مطمأنه وكأنها تملك كل سعادة الدنيا

: أهلا أهلا حبيبتي اتأخرتي أوي قلقت عليكي
: أنا أسفة جدا غصب عني أنت عارف
يوسف : طيب اقعدي يا حبيبتي انتي وحشتيني من اسبوع بحاول اشوفك مش عارف

(يوسف راشد الشيخ ابن كبير عائلة الشيخ يعمل دراسات عليا في الفيزياء )

لميس :مش هاينفع اتأخر أكتر من ساعة
( لميس عبد الرحمن الجارحي اخت صقر تكمل دراستها ادارة اعمال مش حبا في الدراسة ولكن حبا ليوسف فسافرت بحجة انها تبعد تغير جو لأنها متأثرة بوفاة خطيبها ماجد ابن عمها )

لميس عينيها تلمع بالدموع : يوسف انت خلاص شهرين وتناقش رسالتك هانعمل اية

يوسف : متقلقيش أنا عندي فكرة من فترة بحاول فيها أنا فعلا قلت للحاج وهو وعدني إنه إن شاء الله يفكر فيها

لميس وهي تمسح دموعها : الصلح انت عارف عمي مستحيل يوافق
يوسف وهو يمسك ايدها : صدقيني يا لميس ثقي فيا أنا مستحيل هايأس


..........في القاهرة مكتب صقر ........

يراجع أوراق مع السكرتير
: خلاص يا سامي شوف مهندس رأفت يتابع الموضوع ده
سامي : حاضر يا افندم
صقر وهو يغلق الملف وينظر له : في حاجة تانية
يقف سامي متردد : في ملف كمان حضرتك ومحتاجين أوامرك فيه
صقر يبتسم : وشك ميطمنش هاته
بعد قراءة متأنية للملف وهو يمنع انفجارة في سامي : اتصل بأنور المرافق ليها
: حالا يا افندم
صقر يدور بكرسية ويواجه شباك غرفتة وينظر للخارج نظرة بانورامية
سامي : اتفضل يا افندم
صقر يشير بيدة لسامي ليخرج : أيوة يا زفت من إمتى المهزلة دي أنا كنت بعتك طرطور ولا رحلة ترفيهيه
:........
:متردش هي فين دلوقتي
: ............
صقر : تمام ارجع البيت انهاردة ألقيها فية فاهم يا أنور


.......فرانكفورت .......

يوسف : خلاص يا حبيبتي اتفقنا مش عايز أشوف دموعك

لميس : خلاص أنا ..وتقف فجأة عندما ترى الرجل الذي يقف وراء يوسف

أنور : لميس هانم اتفضلي معانا

يوسف : فين ؟؟؟ وهو يحاول يوقفه
لميس وهي تنظر ليوسف متوسلة إنه لا يتدخل بضحكة مصطنعه : خلاص خلاص دكتور يوسف شكرا لمساعدتك.... ثم تنظر لأنور : دكتور يوسف بيعرفني على بعض المكتبات اللي هلاقي فيها الكتب الناقصة

أنور : طبعا طبعا اتفضلي معانا شكرا يا دكتور

يوسف وهو ساهم : العفو
وتتركة لميس ويجلس وهو قلق من الموقف مفكراا وكله أمل أن تنجح محاولاته لإقناع أهلة ثم أهلها


.......اليوم التالي .........

........بيت الحاج راشد .........

جمال ( ابن الحاج الكبير يدير مزارع أبوة بمساعدة أخوة محمد المهندس الزراعي زوج سلمى وأب لخالد وجمانة ) : السلام عليكم
الحاج راشد : وعليكم السلام والرحمة ....أخبارك يا ابني
: الحمد لله يا شيخ
الحاج راشد : الشغل أخبارة ايه
: لأ كلة تمام يا حاج متقلقش
جمال وهو متردد : حد من الولاد اتصل بيك
الشيخ مبتسم : طبعا القمر بتاعي... ويصمت قليلا وينظر لأبنه :بتسأل عن مين بالضبط

جمال : يوسف

الحاج راشد : أه .. أنت عرفت إن شاء الله باللي قالة

: ايوة يا شيخ بس أنا والله وقفتة عند حدة
الحاج راشد ينظر بتركيز لأبنه ثم : .............

.......في نفس الوقت بالقاهرة ...........

يستيقظ في الثامنه ويرتدي هدومة بدلة وقميص أسود يماثلوا مزاجة الناري اليوم ....

وهي تجلس في الهول منتظرة اخوها فهي لم تنم مطلقا من رجوعها من ألمانيا رعبا من قرار صقر هي تعلم أن أخوها متحكم جداااا في غضبة عادة أكتسبها بجدارة من والدها وعملة الطويل في عالم الصفقات والمال غضبة كثيرا ما يكون في صورة صمت أبلغ من أي كلام ..لكنها موقنه إنها سوف تناقشة إلى مالانهاية وتدافع عن حبها ليوسف
كانت في ملكوتها غارقة في أفكارها عندما فاجأها صوت صقر الحاد : حمد لله على السلامة يا هانم
لميس تنتفض : .............
صقر : إيه مفيش الله يسلمك يا اخويا ياللي بتثق فيا وباعتني أدرس
لميس بعد فترة صمت : صقر أنا ....
صقر وهو يشير لها لتصمت : اسمعيني ....مش هاتكلم واتناقش معاكي في موضوع انتي متأكدة من قراري فية .....يصمت قيلا ثم بأمر :هو هايخلص كمان شهرين اليوم اللي هاينزل فية مصر هاسفرك تكملي مع إني عارف تماما ان أخر اهتماماتك الدراسة ....وتركها وانطلق لعمله ....
لميس تجلس مكانها فساقيها لم تستطع حملها فصقر اخرس كل الكلام في فمها وعرفها انها بكل بساطه لا تستطيع أن تذكر اسم يوسف معه ابدا
أمسكت هاتفها ومسحت دموعها وكتبت رسالة قصير ليوسف
....( صقر عرف _ رجعت مصر ).....

........الصعيد بيت الحاج راشد ......

أم خالد : جمانه جمانه قومي يا بنتي أبوكي تحت عند جدك قومي علشان تنزلي ليهم الفطار

تخرج جمانه من حجرتها : صباح الخير يا ماما أنا صاحية من بدري بس كنت بكلم عمتي

أم خالد : هههههه الكبيرة ولا الصغيرة

جمانة وهي تضحك :انتي عارفة
أم خالد : طيب وطي صوتك بدل ما جدتك تصبحك بكلمتين

أم جمال : لأ يا حبيبتي كدة كدة هاصبحها

جمانة تجري لجدتها وتقبل يدها :صباح الفل يا جدتي يا حبيبتي
ام جمال : لسة فاكرة يا حبيبتي جاية تصبحي

: إية بس يا أم جيمي ..مين مزعلك
أم جمال وهي تجلس في كرسيها المفضل المشرف على كل غرف وبيبان البيت (حتى لا يفوتها أي شئ من أحداثة وتعلق عليها كعادتها المحببة لأولادها وأحفادها ) : على كدة كلمتي عمتك أمل
: ما انتي عارفة يا نينة اتكسف أكلم عمتي بدري كدة
أم جمال : تتكسفي ولا تخافي حد تاني يرد عليكي
تقف جمانه وهي تغمز لأمها : هاروح اجيب صينية الفطار من المطبخ انزلها لجدي

أم خالد : خلاص بعتها ريحي نفسك أظن كنت هاستنى كل دة
أم جمال : ما هي فالحة بس تقعد ترغي على الصبح ...وتوجة كلامها لجمانة : سألتي يا عاقلة عن أخوكي

جمانة : لا إله إلا الله أيوة يا سيتي هو أصلا اللي رد عليا

أم خالد : يا حبيبي يا ابني مخالتنيش ليه اكلمة
جمانة وهي متجهه إلى غرفتها : ما هو شوية ويكلمك ويصبح عليكي يا جميل

تدخل جمانة غرفتها وهي تسمع اسطوانة جدتها اليومية لأمها عن تواطئ كل من في البيت ضدها

جمانه بهمس : ههههه أه يا جدتي كلنا عارفين أد إية انتي قلبك أبيض ومفيش زيك واستحملتي كتير
تقف جمانة وظهرها للباب وتنظر لغرفتها وهي سعيدة لتصميمها التي صممته لها عمتها الصغيرة وتتجه إلى مكتبها وتفتح خزنتها السرية لتخرج مجموعة كبيرة من الصور المقصوصة من الجرائد والمجلات لفارس أحلامها صقر الجارحي
(جمانة متخرجة من كلية أداب _ لغة عربية ابنة جمال راشد جميلة ورشيقة و عرسانها كتير وعلى رأسهم رامي ابن عمتها أمل ولكنها ترفضهم فقط على أمل مستحيل ..جمانه تعلم تماماً انه لا أمل إن صقر يعرف بها
جمانه في نفسها : بس لو يشوفني مرة
جمانة تقف لترجع الصور مكانها وبهمس :حتى لوسمع عني او شافني اللي بينا وبينهم بحر دم

...... في نفس البيت .........

الحاج راشد ينظر بتركيز على ابنة وبعد فترة صمت: لكن أنا موافق


.......نهاية الجزء الثاني.........




ورد في مسند الإمام أحمد عن ابن مسعود، عن النبىِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: "ما أصابَ عبداً هَمٌ ولا حُزْنٌ فقال: اللهُمَّ إنِّي عَبْدُكَ، ابنُ عَبْدِكَ، ابنُ أمتِكَ، ناصِيَتي بيَدِكَ، مَاضٍ فِىَّ حُكْمُكَ، عَدْلٌْ فىَّ قضاؤكَ، اسألُكَ بكل اسْمٍ هُوَ لكَ سَمَّيْتَ به نَفْسَكَ، أو أنزلْتَه فِي كِتَابِكَ، أو عَلَّمْتَهُ أحداً من خَلْقِك، أو استأثَرْتَ به في عِلْمِ الغَيْبِ عِنْدَكَ: أن تَجْعَل القُرْآنَ العظيم رَبيعَ قَلْبِى، ونُورَ صَدْرى، وجِلاءَ حُزنى، وذَهَابَ هَمِّى، إلا أذْهَبَ اللهُ حُزْنَه وهَمَّهُ، وأبْدَلَهُ مكانَهُ فرحاً".

 
 

 

عرض البوم صور روتيلا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الفراشــــــــــــــــــة،صقر ،روتيلا،ثأر،غيرة ،حب،, اجتماعية, رومانسية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:48 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية