لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > الخواطر والكلام العذب > خواطر بقلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

خواطر بقلم الاعضاء خواطر بقلم الاعضاء


بقلمي السعادة الزائلة

السلام عليكم شحالكم اليوم ربيعتي كانت تقص علي معاناتها مع زوجها وبصراحة معاناتها اثرت فيني وخلتني اعيش ويا الامها والنتيجة كتبت هلخاطرة الي بتخليكم تعيشون معاناتها مثل ماحسيت ب هانا

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-11-15, 10:57 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2014
العضوية: 281881
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: رهوفة العسولة عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 60

االدولة
البلدDubai
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رهوفة العسولة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : خواطر بقلم الاعضاء
Jded بقلمي السعادة الزائلة

 

السلام عليكم شحالكم اليوم ربيعتي كانت تقص علي معاناتها مع زوجها وبصراحة معاناتها اثرت فيني وخلتني اعيش ويا الامها والنتيجة كتبت هلخاطرة الي بتخليكم تعيشون معاناتها مثل ماحسيت ب هانا اخليكم مع كلمات هلخاطرة الي تعور القلب عنوان الخاطرة السعادة الزائلة
سالتني ذات يوم اذا كنت احبك او انني احببتك
ذات يوم واجبتك نعم احببتك ومازلت احبك
فاستغربت اجابتي وسالتني اذا كنت تحبينني
لماذا اذا تجرحينني دائما فاجبتك اجرحك
لانك تتفنن دوما في طعني وتعذيبي فالمرء
لا ينجرح الا ممن يحب ويعشق فجروحك لي
تترك بداخلي ندوبا تدفعني لاثار لانوثتي
وكرامتي المجروحة لانك تمزقني عندما
تجرح مشاعري هل سالت يوما نفسك كم
ليلة بكيت فيها بالساعات لانك لاتهتم بمشاعري
هل سالت نفسك كم مرة تمنيتك ان تحبني مثلما
احبك او كم مرة تمنيتك ان تاخذني في احضانك
وتقول لي من كل قلبك احبك ومستحيل ا ن احب
امراة غيرك هل سالت نفسك كم مرة تخيلتك
تاخذني في احضانك وتتركني ابكي حتى يجف
دمعي اويخرج كل الهم من صدري وانت
تمسح بيدك شعري وتواسيني بكلماتك الرقيقة
لتكون بلسما لجروحي هل تعرف حجم
المعاناة التي اعانيها عندما اجرحك لاجعلك
تحس بجرحك لي هل تعرف كم ليلة سهرتها
وانا افكر في جروحك لمشاعري اتعرف ما
هي اصعب لحظات حياتنا عندما حكمت باعدام
حبنا احسست ان قلبي يريد الخروج من جسدي
بسبب قوة المه وعذابه اتعرف ماهو اكبر جرح
جرحتني اياه عندما قلت لك احبك وصارحتك
بمشاعري الصادقة اتجاهك وعريت روحي لك
اتعرف كم كان هذا الامر صعب علي خاصة
بعد كل ماجرى بيننا مؤخرا واكثر ماجرحني
منك انك لم تصدقني رغم اني قلتها من اعمق
اعماقي والامر انك خدعتني عندما اعترفت لي
بحبك وانا صدقتك لان هذا ما كنت اطمح اليه
بينما انت لاتحبني ولكنك كذبت حتى تصل الى
مبتغاك الا وهو زيادة طعناتك ومازادني قهرا
عندما حصلت على ماتريده طعنتني في صميم
قلبي ورميت حبي لك في وجهي وكانه قذارة
لاتطاق وختاما لااجد في نفسي سوى ان اقول
لك اني اسفة لانني احببتك واسفة اكثر لاني
صارحتك بحبي واني نادمة لاني صارحتك
لان هذا الامر جعلني اصغر في نظرك اكثر
من السابق رغم اني توهمت ان هذا الامر
سيجعلني اكبر في نظرك لكن للاسف طيبة
قلبي جعلتني اتوهم هذا الامر واني نادمة
على كل السنين التي ضيعتها على انسان
لايستحق حبي له واكثر ما المني عندما
اعترفت بحبك رفعت روحي لسابع سماء
وعندما كشف زيفك رميتني لسابع ارض
واخيرا اشكرك لانك لم تعلقني بالوهم
فترة طويلة وانقشعت هذم السعادة
الزائلة بسرعة لم احلم بها مطلقا ولكنها
جاءت سريعة مما خفف من وطاة الالم
ولوعة الفراق الذي لم اتمنى حدوثه ابدا
لكنه حدث وربما هذا افضل لكلينا فربما
اجد سعادتي مع غيرك يوما ما واتمنى
هذا من كل قلبي فربما لو احببت غيرك
انسى كل ايامي البائسة معك واداوي
جروح قلبي العميقة التي ادمته وتركته
حزينا وموجوعا يتمنى من يدااويه ويزيل
الحزن منه وليس امامي سوى ان اقول
حسبي على من قتل كل احساس جميل
ممكن ان تشعر به الفتاة اتجاه حبيبها

 
 

 

عرض البوم صور رهوفة العسولة   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
السائلة, السعادة, بقلمي
facebook



جديد مواضيع قسم خواطر بقلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:14 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية