لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-02-17, 04:42 PM   المشاركة رقم: 1006
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قارئة مميزة


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 72508
المشاركات: 273
الجنس أنثى
معدل التقييم: فتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدافتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدافتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدافتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدافتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدافتاة طيبة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 511

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فتاة طيبة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : simpleness المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ذات مُقيّدة حوّل عُنُقِ امْرَأة / بقلمي

 

لا تَدْري كم ساعة مَرَّت تُلَوّح لها و هي لم تَشْعُر،و لا تدري ماذا حَلَّ بالعالم حَوْلِها..إعْياءٌ تَلَبَّسَ حَوَاسَها للحد الذي أَفْقَدَها القُدْردة على التَنَفُّس بانتظام..شَهيقها يَصْطَدِم ببعْثَرة زَفيرها..و الشَّهَقات قد تَكَوَّمت صَخْراً بنتوءات سامَّة جَلَّطَت الدَماء العابِرة قَلْبَها..،عَدَستيها تَطْفوان بين أَسْراب الدَّمع الغارِق صَفْحة مُقْلتيها المُرْتَدِية ثَوْبَ بُكاء قُرْمزي،يُتَرْجِم ما أُصْمِتَ من ألَم في جَوْفِها..تَطْفوان بلا هُدى تَبْحثان عن مُنْقِذٍ يَنْتَشِلَهما من بَحْر الصَّدْمة المُتلاطمة أَحْداثه بسُرْعة خيالية أَشْعرتها و كأنَّها تَتَخَبَّط بين جُدْران كابوس أَسْوَد..،كانت مُلْقاة عنْدَ نهاية السَّرير،تَكاد أن تَلْتَهِم ضعفها الأرَض و تُضْرم ألماً آخر بين حَناياها..جَسَدها المُرْتَعِش اخْتَبَأ أسْفَل رداء الإسْتحمام المُرْتَشِف بقايا جَريمته الشَّنعاء..و كأنَّهُ أَقْسَم أن يُسْكِن آثار جَريمته بين خُيوطه البيضاء لتَكون دَليلٌ يَشْهَد على فِعْلته في مَحْكَمة الحَياة..،بصُعوبة خالَطَها ارْتجاف حَرَّكت يَدها قاصِدة الدَّار المَثْلومة..كانت مُسْتَلْقِية على جانبها الأيْسَر بانْطواء جَنين..لكنَّها كانت جَنيناً مَحْروماً من دِفئ رَحم يَحْميها من لَظى دُنْيا ظالِمة..،وَصَلت للدار و هُناك مَسَّت بحَذَرٍ مُتَرَدّد جِرْحها لتَتَساقَط دُموعها بضَجَّة فوق خَدَّيها الباهتين..أنَينها ارْتَفَع للألم السَّاحق الذي أنْفَرَ عُروقها..كان جرحها سَماء تَنْزفُ دَماً نَجِساً لا عَذْبَ مَطَر..رعْدٌ و بَرق ذاك الذي كان يُرْعِش أطْرافها لا قُبْلة فَجْر حانِية..،تَحَسَّست لُزوجة الدَّم ثم رَفَعَت يَدها أمام وجهها تُحاول أن تُبْصِرهُ من خلف غِشاءها الشَّفاف..تَقَوَّسَت شَفَتاها المُتَعَرّجتان بشَفَقة على حالِها..فيدها قد اصْطَبَغَت بالأحْمَر القاني حتى أُطْمِسَ لَوْنها الحَقيقي..عادت و كَرَّرت فعلتها و كأنَّها بِمَسَّها إليه تَتَشَرَّب نَزْفه..،مَرَّت دقائق لم تَحْسِبها و هي على حالِها..عَيْناها لم تَكُفَّان عن ولادة الدَّمعات و وجنتيها باتا مَخْدعاً للهيبها..الشَّهقات قد أَعْلَنت اسْتسلامها و قَبَعَت غَصَّة مَحْنِيَّة الرأس بين قَلْبِها و روحها..باتت لا تَشْعُر بساقها و العَرَقُ بدأ بشَد رِحاله لعُبور مَدائن جَسَدِها..أَغْمَضت عَيْنيها بوَهْن ثُمَّ عادت مُبْصِرة المَجال حَوْلَها و هو يَحوم ببعْثَرة..دُوارٌ أثار في نَفْسِها رَغْبة الإسْتفراغ شَعَرت بهِ يَحْكُم عقْدته حَوْلَ حَواسِها..لكنَّ طاقَتَها المَسْلوبة لم تُعِنْها لتَفْريغ ما في جَوْفِها..،يَدٌ صَلْبة مات فيها الحَنان و دُفِن على غَفْلة منها بدأت بفَك عُقْدة رداءها المُرْتَخِية..تَعْلَمُ أنَّها يَده،اسْتَشْعَرت الخواء القابِع بين خُطوطها..لمسَاتها كانت أَشْبَه بأرْضٍ رَبيعية دُمّرَت حتى باتت يَباباً مُقْفَر إلا من شَوْك..أغْمضَت بإنْزِعاج و هي تَنْكَمِش مُسْتجيبة للبرودة التي حاصَرَت عُري جَسَدِها..تَلَقَّفتها ذراعيه ليَسْتُرَها بملابس لا تدري حينها كيف كان شكلها أو لَوْنها..تَذْكُر أنَّ جَسَدها المُنْهَك ذَوى بين ذراعيه ،و في تلك السيَّارة غَفى رأسُها فَوْقَ كَتِفه،و أنْفُها قد الْتَصَق بعُنُقِه تَتَنَفَّس رائحته الباردة،المُثيرة مَشاعرها دَوْماً..صَوْتان لم يُفارِقان أُذْنيها حتى الآن..صَوْته الضائع بين مَتاهات بَحَّة مُرْهَقة ،:أسْرِع أَرْجـــووك
و هَمْسُها النائح ذاك الذي تَلَوَّت لانْكساره شَرايين قَلْبه و أوْرِدَته،:عَوَّرتني فيـ ـصل

هذه الجزئية التي اردت استرجاعها سيمبلينس حتى يكتمل موقف فيصل عند دخوله بحثت عنها طويلا حتى وجدتها .

 
 

 

عرض البوم صور فتاة طيبة   رد مع اقتباس
قديم 19-02-17, 05:53 PM   المشاركة رقم: 1007
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Aug 2015
العضوية: 300973
المشاركات: 633
الجنس أنثى
معدل التقييم: simpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 475

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
simpleness غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : simpleness المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ذات مُقيّدة حوّل عُنُقِ امْرَأة / بقلمي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتاة طيبة مشاهدة المشاركة
  
لا تَدْري كم ساعة مَرَّت تُلَوّح لها و هي لم تَشْعُر،و لا تدري ماذا حَلَّ بالعالم حَوْلِها..إعْياءٌ تَلَبَّسَ حَوَاسَها للحد الذي أَفْقَدَها القُدْردة على التَنَفُّس بانتظام..شَهيقها يَصْطَدِم ببعْثَرة زَفيرها..و الشَّهَقات قد تَكَوَّمت صَخْراً بنتوءات سامَّة جَلَّطَت الدَماء العابِرة قَلْبَها..،عَدَستيها تَطْفوان بين أَسْراب الدَّمع الغارِق صَفْحة مُقْلتيها المُرْتَدِية ثَوْبَ بُكاء قُرْمزي،يُتَرْجِم ما أُصْمِتَ من ألَم في جَوْفِها..تَطْفوان بلا هُدى تَبْحثان عن مُنْقِذٍ يَنْتَشِلَهما من بَحْر الصَّدْمة المُتلاطمة أَحْداثه بسُرْعة خيالية أَشْعرتها و كأنَّها تَتَخَبَّط بين جُدْران كابوس أَسْوَد..،كانت مُلْقاة عنْدَ نهاية السَّرير،تَكاد أن تَلْتَهِم ضعفها الأرَض و تُضْرم ألماً آخر بين حَناياها..جَسَدها المُرْتَعِش اخْتَبَأ أسْفَل رداء الإسْتحمام المُرْتَشِف بقايا جَريمته الشَّنعاء..و كأنَّهُ أَقْسَم أن يُسْكِن آثار جَريمته بين خُيوطه البيضاء لتَكون دَليلٌ يَشْهَد على فِعْلته في مَحْكَمة الحَياة..،بصُعوبة خالَطَها ارْتجاف حَرَّكت يَدها قاصِدة الدَّار المَثْلومة..كانت مُسْتَلْقِية على جانبها الأيْسَر بانْطواء جَنين..لكنَّها كانت جَنيناً مَحْروماً من دِفئ رَحم يَحْميها من لَظى دُنْيا ظالِمة..،وَصَلت للدار و هُناك مَسَّت بحَذَرٍ مُتَرَدّد جِرْحها لتَتَساقَط دُموعها بضَجَّة فوق خَدَّيها الباهتين..أنَينها ارْتَفَع للألم السَّاحق الذي أنْفَرَ عُروقها..كان جرحها سَماء تَنْزفُ دَماً نَجِساً لا عَذْبَ مَطَر..رعْدٌ و بَرق ذاك الذي كان يُرْعِش أطْرافها لا قُبْلة فَجْر حانِية..،تَحَسَّست لُزوجة الدَّم ثم رَفَعَت يَدها أمام وجهها تُحاول أن تُبْصِرهُ من خلف غِشاءها الشَّفاف..تَقَوَّسَت شَفَتاها المُتَعَرّجتان بشَفَقة على حالِها..فيدها قد اصْطَبَغَت بالأحْمَر القاني حتى أُطْمِسَ لَوْنها الحَقيقي..عادت و كَرَّرت فعلتها و كأنَّها بِمَسَّها إليه تَتَشَرَّب نَزْفه..،مَرَّت دقائق لم تَحْسِبها و هي على حالِها..عَيْناها لم تَكُفَّان عن ولادة الدَّمعات و وجنتيها باتا مَخْدعاً للهيبها..الشَّهقات قد أَعْلَنت اسْتسلامها و قَبَعَت غَصَّة مَحْنِيَّة الرأس بين قَلْبِها و روحها..باتت لا تَشْعُر بساقها و العَرَقُ بدأ بشَد رِحاله لعُبور مَدائن جَسَدِها..أَغْمَضت عَيْنيها بوَهْن ثُمَّ عادت مُبْصِرة المَجال حَوْلَها و هو يَحوم ببعْثَرة..دُوارٌ أثار في نَفْسِها رَغْبة الإسْتفراغ شَعَرت بهِ يَحْكُم عقْدته حَوْلَ حَواسِها..لكنَّ طاقَتَها المَسْلوبة لم تُعِنْها لتَفْريغ ما في جَوْفِها..،يَدٌ صَلْبة مات فيها الحَنان و دُفِن على غَفْلة منها بدأت بفَك عُقْدة رداءها المُرْتَخِية..تَعْلَمُ أنَّها يَده،اسْتَشْعَرت الخواء القابِع بين خُطوطها..لمسَاتها كانت أَشْبَه بأرْضٍ رَبيعية دُمّرَت حتى باتت يَباباً مُقْفَر إلا من شَوْك..أغْمضَت بإنْزِعاج و هي تَنْكَمِش مُسْتجيبة للبرودة التي حاصَرَت عُري جَسَدِها..تَلَقَّفتها ذراعيه ليَسْتُرَها بملابس لا تدري حينها كيف كان شكلها أو لَوْنها..تَذْكُر أنَّ جَسَدها المُنْهَك ذَوى بين ذراعيه ،و في تلك السيَّارة غَفى رأسُها فَوْقَ كَتِفه،و أنْفُها قد الْتَصَق بعُنُقِه تَتَنَفَّس رائحته الباردة،المُثيرة مَشاعرها دَوْماً..صَوْتان لم يُفارِقان أُذْنيها حتى الآن..صَوْته الضائع بين مَتاهات بَحَّة مُرْهَقة ،:أسْرِع أَرْجـــووك
و هَمْسُها النائح ذاك الذي تَلَوَّت لانْكساره شَرايين قَلْبه و أوْرِدَته،:عَوَّرتني فيـ ـصل

هذه الجزئية التي اردت استرجاعها سيمبلينس حتى يكتمل موقف فيصل عند دخوله بحثت عنها طويلا حتى وجدتها
.


و أنا قايلة ببحث عنها و بعطيش خَبَر في أي جزء
حَبيبتي يسعدني اهتمامش و تفاعلش مع الأحداث و الشخصيات،
سَلمتِ.

 
 

 

عرض البوم صور simpleness   رد مع اقتباس
قديم 19-02-17, 06:11 PM   المشاركة رقم: 1008
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Aug 2015
العضوية: 300973
المشاركات: 633
الجنس أنثى
معدل التقييم: simpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 475

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
simpleness غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : simpleness المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ذات مُقيّدة حوّل عُنُقِ امْرَأة / بقلمي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة missliilam مشاهدة المشاركة
  
السلام عليكم ورحمة الله وبركااااااته 🤓🤓🤓🤓🤓🤓🤓 بصوا يا اخواتي انا جاية مقدمة رجل ومأخرة أربعة ،،، بس حاسة ان الكلام واقف في زوري ومش قادرة أطلعه ولا حتى سد الحنك ممكن يرجعه ،، عشان كده لازمن أتكلم وأقول التوقع الفظيع اللي عندي واللي يقول ان ربما ربما ربما لو كانت بلقيس فعلا صادقة وحامل وقت ما افترت على ناصر ان يكون ،،، معليش ادوني الأمان الأول !!! اصلها معلومات خطيرة وغير موثوقة وممكن تخسفني لآخر سلم التفوق في الرواية 😂😂😂😂 المهم يمكن يكون طلال ولد بلقيس مو أخوها وربته ام فاتن بما انها زوجة ابوها اللي يمكن حب يداري الفضيحة ،، 🤔🤔🤔🤔 وهي بما انها محرومة من فاتن ربته بحب ،، بس ما ادري ايش موقع ابو عبدالله من الاعراب في القصة دي !! وليه اتزوج ابليس الحرمة دي 🤔🤔🤔🤔 وهذا يفسر ليش طلال عايش معاها هي دونا عن أخواتها فضلا عن كرهها الشديد له وحرمانه من كل ما يحب ،، زائد حرصها على توريطه مع نور خصيصا ،، طيب بالله مين أقرب ولدها ولا اخوها ،، ليش حرصت تورط طلال ،، يمكن لاحظت حب نور له لذلك حبت تكسر قلبها عشان يتحرق قلب ناصر اللي فشفش لها قلبها ،،، المهم نرجع لموضوعنا فضلا عن الشبه الكبير بينه وبين عبدالله ولا ننسى العمر المتقارب 🤔🤔🤔🤔 ولازم نأخذ في الاعتبار كره وازدراء واحتقار اخوات ابليس الحرمة له ،، وصرااااحة اجده غير مبرر لهم يكرهونه كذا لانه بس أخوهم من ابوهم !! بل ربما لانه الابن اللي يذكرهم بالخطيئة ،، وما يفوتنا حنان وحب ناصر الخالص والخاص جدا لطلال وحرصه على كل ما يخصه ،، ويمكن عشان أصله ذَا رفضه اول مرة لمن أتقدم لنور ،،،،، اااااه هههااااه ههههاااااه هااااااه اخيرررررا تحررت من الكلام ده وبقيت قادرة آخد نفسي 😩😩😩😩 بت يا سنبلة الكورة في ملعبك ،، ما تنجحينا امال !!! مهو امتحان وعند الامتحان يكرم المرء او يهان 😂😂😂😂😂ملاحظة ،، شيمو انت يا بت شكيت في نفسي وما عرفتك لمن غيرتي خطك ولونه 😂😂😂 فين الأخضر يا بت وفين البسبوس بتاعك والكتسزا بتاعتك 😂😂😂 فضلت ابحلق في اسم الاونكل باباك الا هو نفسه سي علي وصورة الكرسي بتاعك 😂😂😂😂 لكن ان جيت للحق الاسود واخد وواكل منك تحت يا بسم الله ما شاء الله 😂😂😂😂😂😂 الى اللقاء 🙋🏻🙋🏻🙋🏻🙋🏻🙋🏻 بت يا سنبلة مش هاوصيكِ مامتي عاوزة تفرح بنجاحي وتفوقي يا ابليتشي 😂😂😂😂😂😂😂 ولو غلط يبقى مش مني ده من نيوتن اللي طلع من علبته 😂😂😂😂😂😂فوتوكو بعافية 😈😈😈😈😈


و عليكم السَّلام و رَحْمة الله و بركاته

التَّوقع غَريــب صراحة...للعلم ما ذُكِر إنَّ بلقيس حامل..هي فقط كانت باينة عليها آثار لمحاولة اعْتداء..أو مُمكن اعْتداء..،
هههههه لا طَلال مو ولد بلقيس..أخوها حَقيقةً..أخوها من أبوها..و أبو عبدالله حالياً تعرفون إنّه زوجها..بس الأغلب مستغرب شلون و هي كانت تحب أخوه!..بنعرف إن شاء الله في الوقت المُناسب.

نور و طَلال و ثالثهم عَبْدالله..قَد يكونون ضَحية لأحداث الماضي..تحليلش للسبب اللي دفع بلقيس لفعلتها وارد جِدَّاً..،
ههههههه مُستحيل طَلال يكون ولد بلقيس...لا تنسون قصته مع فاتن و الماضي.


سَلمتِ يا حَلْوة..سَعيدة بقرائتش

 
 

 

عرض البوم صور simpleness   رد مع اقتباس
قديم 19-02-17, 06:38 PM   المشاركة رقم: 1009
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Aug 2015
العضوية: 300973
المشاركات: 633
الجنس أنثى
معدل التقييم: simpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 475

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
simpleness غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : simpleness المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ذات مُقيّدة حوّل عُنُقِ امْرَأة / بقلمي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طُعُوْن مشاهدة المشاركة
  
مساء الخير ..



ليلي .. ايش هالتوقع .. صدعت انا بدال سنبلة😳 .. دخيلك ردي نيوتن
علبته .. ماشفنا منه خير من يوم طلعتيه اول مرة .. مصدي وحالته حالة☹

يعني ما اظن بلقيس وصلت لها الدناءة ابد .. ممكن لاحقت ناصر بس ما اظن
تفرط بشرفها كذا .. في حالة قديمة لها في الماضي كانت تبكي وعليها آثار
و سألها أبوها مين فقالت ناصر .. ما اظن انه ناصر بس يمكن عشان تنتقم منه..
اللي محيرني هو كيف تزوجها اخو ناصر ..؟ كان يحبها مثلًا..؟ او الموضوع اكبر
من كذا بكثير..


،

جنان .. استفزتني جدًا .. بس العتب على أحمد .. يعني البنت راحت بحال سبيلها
و تزوجت ليش ترجع و على فني بتحقق لها الحلم ذا ..! هذا هو الكبير كذا ليه ماقضب
أرضه و شاف زوجته و بناته .. جدًا حركتهم وقحة اثنينهم .. بلا حلم بلا هم .. تمام
في الماضي جنان كان طريقها خاطئ يوم التقت فيه وعشانها كانت وحيدة ولقينا
لها عذر .. بس الحين بعد ما تزوجت فيصل و امتلت حياتها فيه و لا قصر عنها بشيء
ليش وافقت احمد وطلعت معاه .. و فوق كذا ورد و جو هادي .. اقرفوني بجد .. و ما
ينلام فيصل على اللي سواه فيها .. اللي فهمته من السياق انو ظلوا بعدها سنة وتطلقوا..
توقعت فيصل يطلق بوقت أقصر من السنة .. طبعًا قصدي باللي سواه فيها هو الجرح مو
حرمانها من بنتها .. اظن بعد السالفة حملت جنان او عرفت انها حامل .. لذلك هو ماطلقها
بس بعد ماكانت بتجهض اضطر فيصل يخليها لوقت الولادة وبعدها اخفى بنته عنها وقالها
انها ماتت و طلقها ..

فيصل .. من كثر كبته لنفسه رجع دم زي هذاك اليوم .. بعدين هو من جده كان يحسب
انو جنان رح تفتح له الباب بنفسه .. ماهو صاحي😏 .. مدري ليش بعد موقفهم ذا حسيت
انو فكرة يصير ابو حريم مقبولة جدًا😂 ..


،


نور .. بتروح لطلال و تفاجئه .. عسى بس العواقب سليمة🌚 ..

،


عبدالله .. ابي اتبناه .. يحزنني .. احسه بريء مرة .. و غيداء فتحت عيونه على
السالفة و تبي عيونه تتفتح زين وما تدري ان الوضع أكبر من كذا ..
اللي ما فهمته هو مغزى ناصر من اخباره لعبدالله ..؟ يعني يبي يهيأه لزواج
نور و طلال او يبي يفتح له باب الماضي كله..؟ احس من الحين قلبي يعورني على
عبدالله .. هو الوحيد اللي ماله ذنب بالسالفة .. بداية من بلقيس و ناصر و انتهاء
بطلال و نور ..


،


بلقيس .. چليلة الحيا .. باقي بس تجيب لناصر العقد عشان يتزوجها🙄 ..
الماضي جدًا غامض .. غششينا يختي😁 .. طيب ليلوه هي نفسها زوجته
والا..؟


،


فاتن .. و تحقق مرادك .. صرتي وعد وماكو أثر لفاتن.. بس هل ممكن سلطان
يبلع الفخ بسرعة والا بيتحقق أكثر..؟ واذا كانت تبي تصير وعد أكيد انه يعرف مكان
دوامها في الجامعة .. الا اذا بتتركه هو كمان عشان تختفي..؟


،


يوسف .. يا عزتي له😳😳 .. هو ذاكرته يا الله العافية و زاد جاته ضربة على راسه..!
مين يكون الشخص ..؟ اللي متأكدة منه انو من رجال سلطان و العصابة .. بس كيف
دخل البيت الا اذا كانت الخادمة و السايق ساعدوه..!

،

حور .. اظن اكتشافها لأبوها و انو امها مو أمها الحقيقية فتح عيونها
و شكوكها لأبوها .. قلت لك .. احسها هي اللي بتكشف لنا سالفة يوسف
و ابوه وهل هو انتحار فعلًا او قتل على هيئة انتحار ..!
باقي ألغاز واجد عن ابو يوسف .. السلسال اللي مع ملك .. معرفة استور وهاينز
لهم .. واشياء واجد غامضة ..


،


اتمنى اني علقت على الكل .. دمتِ بود💜

..



مَساء الورد


هههههه نيوتن هالمرة مانجح في توقعه...
مُمكن ابو عبدالله كان يحبها..و مُمكن هالشي اللي مخلي ناصر شَديد ويا بلقيس في الماضي *_^

واضح جِدَّا قهرش من جِنان و أحمد..لأن فعلاً الإثنين تصرفاتهم كانت غلط من الماضي البعيد لين هذا الموقف اللي شافهم فيه فيصل..و مهما كانت أعذارهم و تبريراتهم..هالشي ما يمحي خَطأهم.

نُور حالياً مُنْصِتة لتوجيهات قَلبها..إن شاء الله تكون سليمة

ههههه حَلالش عبود اخذيه تصرفي فيه مثل ما تبين،
ناصر مثل ما ذكرت..يبي الأمور تصير طبيعية بأسرع وقت.. وقد يَكون له هدف آخر.

بلقيس كانت عندها جُرْأة خَطأ إنها تكون موجودة في بنت..و مراهقة بعد..
ايـــه ليلوه هي نفسها زوجته ^_^

بوجود وعد بيختفي كل شي يخص فاتن.... أَمَّا سلطان..للحين ما اتّضح إذا كان مُراقب لها أو تركها.

يوسف الله يعينه على اللي جاي :(
أهم شي ما تنسون الخدامة و السايق..،

احس في عدّة أشياء تعتقدون إنها انكشفت بس هي للحين ^_^
ترى حُور ما عندها علم إن هذي مو أمها..إذا قصدكم الموقف اللي انذكر في الماضي بين أبوها و زوجته..فهي كانت طفلة و أبداً ما كانت عارفة شقاعد يصير،الكلام كان أكبر منها.


حَبيبتي ما قصرتين..قُبْلات لكِ
سَلمتِ

 
 

 

عرض البوم صور simpleness   رد مع اقتباس
قديم 19-02-17, 06:51 PM   المشاركة رقم: 1010
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Aug 2015
العضوية: 300973
المشاركات: 633
الجنس أنثى
معدل التقييم: simpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداعsimpleness عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 475

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
simpleness غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : simpleness المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ذات مُقيّدة حوّل عُنُقِ امْرَأة / بقلمي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيماء علي مشاهدة المشاركة
  
ههههههههههههههههه
لا .. ولا معقدة ولا شي
بالنسبة لي، انقطعت فترة عن القرااءة ككل وعن القراءة بالعربي خصوصا وحتى لما جيت ارد بدأت بروايات مترجمة أو خفايف ورقية من المكتبة وكذا كإعادة تمرين
وبعدين جيت هنا وما شاء الله صدمت باللغة اللي من زمااااان عنها
فلازم تركيز قوي 😹 وكمان انا بطبيعة الحال ما انتبه للفتافيت والجمل الصغيرة المؤدية للاستنتاجات غير مع القراءة الثانية وهذا مع الكل 😸
.
.
😱😱
تعالي تعالي ..
الحين مش انتي كتبتي بموقف بلقيس مع ناصر بالنهاااية كذا لما مشت شيي نفس انها بدأت تحقد وتخطط للانتقام 😨😨 ولا انا كنت اهلوس كمان ذا المرة 😨😨
صراحة متشوقة للسالفة >> كائن يترك كل القصص والابطال الرئيسيين ويستقعد للصغار اللي على جنب 😹😹
اي
نتكلم عن أشخاص ثانين ذا المرة >> وبعد رد متأخر نتيجة للصداع 😹😹
فيصل وجنان
انا من الاول تقريبا متاكدة أن جنان ما خانته ولا أذنبت بشي .. ليش مدري .. هو احساس كذا ان فيه جزء ناقص وبقوة من الصورة وقواه ردة فعل ام فيصل لما سمعت الحكاية
ظنتي لما يعرف فصول باللي صار بيعض أصابعه من الندم بس لا فات الفوت ما ينفع الصوت يا اخ فيصل
سنة كاملة معاك وما سمعتها فذنبك على جنبك ..
تدرين .. جا ببالي ان احمد يمكن كان يمثل لجنان اخوها اللي غاب او ابوها اللي عايش حياته ومهملهم ويمكن بعد مجرد شخصية من شخصيات رواية ما قرأتها كصديق مثلا ويمكن لقاؤهم بلندن كان له علاقة بالموضوع
ومدري ليش بعد احس سلمان صديقه عرف بحقيقة الموقف بعدين ولسبب ما ما تكلم >> شطحة بس هي جت معي كذا
كان مؤثر جدا كيف جنان درت بتعب فيصل من مجرد سماع صوته (بغض النظر عن ان قلبي ميت ومتأثرتش اوي) وتفسيرها لما سألها علي (يا حبني له ولاسمه) يثبت كمان انها مش بس باقي تحبه لكن تدري بكل كل تفاصيله وواثقة انه حاليا بموقف ضميري صعب وكابت مشاعره بقوة مع ذا الزواج ليمون مرض .. نفسها يعني
اصلا فيصل وجنان فولة وانقسمت نصين 😹 الله يعينهم على حالهم ويعوض ذا البنت
.
.
شوي ان شاء الله وارتب افكاري عن شخصية جديدة وارجع :فيسي اللي ما يعرف يرد مرة واحدة ويخلص:


حَبيبتي على راسي والله هالحَديث،أسعدني إنَّ لُغتي البسيطة جَميلة في عيونش،
و مثل ما أقول على طول..كل موقف أذكره مُهِم و بين السطور في أجوبة لِكَثير من الأسْئلة.

ايــه ذكرت هالشي فعلاً..بس الموقف هذا سابق لموقفها مع والدها و هو يشوف عليها آثار الأعتداء..واضح صح ؟

أحمد عنده أحاديث بخصوص جِنان..أحاديث يبي لسانه يعترف فيها...جِنان واثقة من نفسها إنها ما خانت فيصل أبداً..و فيصل شافها في موقف خِيانة بَحْت..فالموضوع مُعَقَّد..،
لا سلمان ما عنده علم بشي.

فيصل كان ضعيف في الفصل اللي راح..و هذا نادر جدّاً من بداية الرواية..عشان جذي الأغلب تعاطف وياه..يمكن تشوفونه في نفس الضعف في المُسْتقبل >_<



حَبيبتي اخذي راحتش..علقي مثل ماتبين
تُشْكَرين يا قمر،
سلمتِ.

 
 

 

عرض البوم صور simpleness   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مُقيّدة, امْرَأة, بقلمي, حوّل, عُنُقِ
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:24 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية