لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-07-15, 03:53 PM   المشاركة رقم: 311
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Sep 2014
العضوية: 277449
المشاركات: 12,473
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 17240

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الريح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: عشق بلا قيود للكاتبة شخصية خيالية

 
دعوه لزيارة موضوعي

ان شاء الله خير ..

 
 

 

عرض البوم صور همس الريح   رد مع اقتباس
قديم 24-07-15, 04:20 PM   المشاركة رقم: 312
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: عشق بلا قيود للكاتبة شخصية خيالية

 


18))عِشق بِلا قُيود…
،
.
لا يعرف كيف يتصرف، اخذته الظنون والخوف على حبيبته. يريد معرفة ما يحدث ..
فكر في الاتصال برقمها.. من المؤكد انه سيرد عليه اي احد من اهلها.. فهو يظن انها هي تلك المريضه..!
ابتعد قليلاً ولكن عينه على غرفة العمليات..
اتصل بسرعه على رقمها.. انتظر احداً يرد على اتصاله.. تفاجأ برنين هاتفها من اتجاه غرفة العمليات!! وتلك الفتاة المحتشمه هي من ردت/الووه

نطق و قلبه يرقص فرحاً/توووق!هذا انتي؟!

ابتلعت ريق الشوق هي الأخرى وابتعدت قليلاً عن غرفة العمليات و عن الموجودين/نعم انا؟!..اي خدمه؟

بلهفه حاول إخفائها قدر المستطاع لحق بها من الجهه الاخرى لتراه/السلام عليكم.

نزلت دمعتها وهي تتخيله يتحدث مع تلك التي تظن انها خطيبته/وعليكم.. حاكم انا ماني فاضيه،..

وهو يراها امامه و تدير ظهرها وتتحدث بهاتفها/لا تكلميني بهالطريقه، قصري صوتك لا احد يسمعك انا واقف باخر الممر اللي انتي فيه واطالعك

اخفضت هاتفها المحمول وهي تدير نفسها لتراه يقف أمامها، شعرت برغبه جارفه للارتماء في احضانه،ولكن يمنعها الحياء،تخيلت زواجه من غيرها فجن جنونها، رفعت الهاتف لأذنها بموجة غضب/خيير يا بن براك..صايره اشوفك بكل مكان؟ اخاف بس تراقبني!

ابتسم بثقه/تأكدي اني هالمره ما لحقتتس،انا جاي علشان جدي بهالمستشفى تعبان..و شفتتس واقفه هناك مع شباب وحبيت استفسر عن اللي يحصل يا مدام

صغّرت عينيها وهي تشعر بنبرة الشك في حديثه/انت تشك فيني؟

رد وهو يحدق فيها عن بعد ويقترب ببطئ/انا ماجبت سيرة الشك واظن اني زوجتس و من حقي تقولين لي وش قاعد يصير

ضربات قلبها تتزايد عن المعقول،شعرت بضعف،وانهزاميه امامه،نزلت دمعتها/هذا انت بتتزوج وما قلت لي!

توقف عن التقدم بابتسامه جانبيه،تستفزها/اجل تظنين باخذ رآيتس؟!

اقتربت منه خطوتين وهي تشعر بضيق وغضب واحساس الغيره التي تغلب العقل احياناً وهي تحاول ان تتمالك اعصابها وتمسك بالهاتف/يا ويلك لو سويتها

تعجبه عصبيتها بدافع الغيره ابتسم ابتسامه مستفزه، وهو يمثل اللامبالاه/وش بتسوين يعني؟انتي خليتس عند اهلتس، حرام امنعهم منتس ،و انا بيغنيني الله و بتزوج اللي تبيني وبس

حاولت ان تكون اقوى من مشاعرها هذه اللحظه وان لا تنجرف فالزمان والمكان ليسا مناسبين،هي في ورطه واختها لا تعرف مصيرها داخل تلك الغرفه،شعرت برغبه في البكاء،وصلتها نغمة انتظار مكالمه على هاتفها المحمول شوش اتصالهما وزادت ربكتها رآت اسم المتصل هي "ماما" ،لم تحب ان ينشغل بالها اكثر،فردت فوراً/هلا يمّه..

عذرها لمقاطعتها له بسبب اتصال والدتها،لن يضغط عليها اكثر،سيذهب ويتركها تركز بما هي مشغولة به الآن،قرر الرحيل وأدار ظهره.

لاحظته يذهب فلحقت به وهي تتحدث مع والدتها وتطمئنها على "ذوق"..لكنه ذهب بدون ان يلتفت إليها ..توقفت عن اللحاق به،تغير صوتها وهي تحاول التنفس/يمه بكلمك بعدين..
اغلقت الهاتف وهي تلتفت لصوت عبدالرحمن الذي لحق بها ليبحث عنها/توق،وين رايحه انتي

اسدلت الغطاء على عينيها حتى لا تفضحها دموعها /هلا اخوي انا جايه.. كنت اكلم امي.. بشرني طلع الدكتور؟

عبدالرحمن بابتسامه/ايه ابشرك ويقول انها بخير بس نايمه، بيحطونها فالإفاقه.. وبنزورها بعد شوي

تهلهلت مبتهجه،فهذه اختها الوحيده/يا رب لك الحمد والشكر

عبدالرحمن بضيق وهو يتذكر ماحدث/توق ابيك تقولين لي كل شي صار مع ذوق.. انتي اختها الوحيده واكيد ماتخبي عنتس شي.. وش سوا لها ماجد الله لا يوفقه

توق امسكت بيده/تعال نشوف النونو اول شي وبعدها بقولك كل اللي حصل..بس اللي ابيك تعرفه هاللحين ان ذوق تعبت وصبرت وااجد يا عبدالرحمن، اقسم بالله تحملت فوق طاقتها..بس مابيك تفتح اي مواضيع عن زوجها قدامها، عالاقل لين تستعيد عافيتها، طيب؟

ثار غضبه شعر بغصه في حلقه،فكيف لأخته ان تعاني طوال السنين وهم في غفله عنها!! /امشي ويصير خير
،
.
،
.
،
.




خرج هو واخيه من الطوارئ..و كأنه يعرف ما به إلتفت على اخيه وهو يحذره/لا تقول لأمي ان ضغطي ارتفع.. يا ويلك

ابتسم صقر لاخيه،الذي لطالما عرفه اكثر من ابيه،هاهو يصمد في وجه المرض/ماني بقايلّها.. بس انتبه على نفسك.. خفف من عصبيتك ياخوي،تراك غالي علي لو انك مكسر راسي ههه

لم يرد تميم.. ماذا سيقول.. وهل له ان يتحكم في عصبيته؟!..
الذي رآه من والده ليس بقليل.. يعرف بعلاقاته مع النساء،تدخينه وشربه، والشكاوي التي وصلته من الجيران بتهمة الديون التي لا يسددها.. والتي احرجته كثيراً !!
عاش من طفولته ولداً بدور أب منذ ان كان صغيراً..
يمضي وهو يكبت داخله لكن بعدما كبر وما حدث له من خيانه،انفجر كل شي..
ارتاح بعد هجرة والده من المشاكل.. مع انه من يصرف عليه..إلا انه هذه المرّه قصم ظهره بقرار تزويج عناد بصيته، تمنى ان تكون له حقوق الوصايه فهو أولى وهو اشد حرصاً عليها من والدهم الصوري!!
اشياء كثيره تقلقه، تمنى ان يجد لشتاته احتواء فقد ملّ البعثره..!

لاحظه صقر سرح بعيداً وناداه/تميم شرايك نرجع البيت والا

تميم بضيق/روح بيت حاكم خلنا نزور جدي

لاحظ نبرته الضعيفه وكأن شيء ما كسره/تميم فيك شي؟ شكلك للحين تعبان خلنا نرجع البيت ازين

تميم بإنزعاج/يابن الحلال لا ،مافيّ الا العافيه روح بيت حاكم بس

صقر بابتسامه/ابشر ابشر.. لا تعصب علينا،اخاف يرفع ضغطك مره ثانيه،

سكت تميم وهو يفكر بما تلّح عليه والدته له،سيرفض عرضها،.… لكن ماهو هذا العرض؟!!!
.
،
.
،
تقف وهي تراقب شيهانه التي تستعد للخروج،لرؤية جدها/عمتتي تكفيين اخذيني معك،

شيهانه التفتت اليها بعدما انتهت من تعديل نقابها/يابنت الحلال مايحتااج نسوي زحمه ع الفاضي بالمشتشفى.. بعدين حاكم يقول اموره بخير

سلهام بضيق/دام اموره بخير ليش انتي تروحين

شيهانه/سلهااام تراتس صدعتيني ،اقعدي هنا مع وصايف و امها ،انا شوي وراجعه وباذن الله يكون ابوي معي

خرجت بسرعه وضلت سلهام التي جلست بضيق،لم تفكر بان اليوم الذي تأتي فيه لزيارة جدها سينتهي بمرضه،تمنت على ربها ان يُبقي جدها حيّاً ما دامت هي حيّه فلم ينتشلها من ضياعها وتخلي والدها عنها سوى جدها الذي رفع قدرها بعدما اسقطه والدها..
ضلت دقائق على حالها ، شعرت بيد تهبط على كتفها خافت والتفتت بسرعه/وصايف!

وصايف بابتسامه/تعالي معي نتقهوى بالصاله،

ابتسمت لها/يلا اصلاً كنت جايه

رن جرس المنزل،..
وصايف التفتت اليها/هذي اكيد عجايب بنت خالتي وصلت تووها جايه من الرياض،تبي تحضر زواج حاكم

سلهام بابتسامه جانبيه/وزواجك بعد ليش ما تذكرينه

ام حاكم والسعاده ترتسم على محياها/ههه شايفه يا سلهام

سلهام بضحكه/يعنني مستحيه هههه

وصايف احمرت وجنتيها وقررت الذهاب لاستقبال عجايب/يوووه سلهام ولقت لها ساالفه

هدأت من الضحك بعد ذهابها والتفتت على ام حاكم/الله يتمم لحاكم ووصايف زواجهم ويفرحك فيهم يا خاله

ام حاكم بابتسامتها/امين يا بنيتي وعسانا نفرح بخبر حملتس عن قريب، قولي آمين

يأست من هذه الامنيه ، ردت بابتسامه يشوبها البرود/امين،

ام حاكم استغربت برودها المفاجئ وكأنها شمعه و إنطفئت، رحمتها هي تعرف جيداً شدة مكر أم تميم،..

دخلت بفوضويتها المعتاده وصراخها/انااااا جيييييتتت

التفتت الجميع لصوتها الجهوري.. وابتسمت سلهام لهذه المجنونه التي دخلت عليهم..

اتجهت عجايب الى ام حاكم و عانقتها وكادت ان تخنقها/مهاااووي حبيييبتي اشتقتلتس قسم بالله.. شلووونتس

ام حاكم وهي تبعدها مازحه/بخير يا بنتي بس ابعدي عني كتمتيني

ضحكت عجايب وهي تمد يدها تحاول مداعبت خدها كالاطفال/فددديتهاا يا عررب

ام حاكم ابعدت يدها/يالملقووفه،ماتكبين هالرجه وتعقلين.. التفتي هناك ادميه موجوده سلمي عليها

عجايب فتحت عينيها بابتسامه/وااااااو ..انتي تووق مدوخه حوويكم، اخيراً جيتي لبيت رجلتس!! ،قبل كل شي تراني حااالفه انتقم له منتس

سلهام انفجرت ضحك من احاديثها والدراما التي تقوم بها، هي فعلاً تدخل القلب مباشره/لا رجاااءاً ماالي دخل ..فهموها يا جماعه

وصايف وهي تكتم ضحكتها/عجاايب فشلتينا،هذي سلهام زوجة تميم ولد عمي

عجايب وهي تسلم عليها/يا ززين الززين.. اعذريني سلهام ترى زوجة حاكم فاقعه مرارتي هههه

سلهام وهي تجاريها حديثها المازح/مو اكثر مني والله..اجل فيه وحده يحصل لها حاكم وتسوي فيه كذا، ماعندها سالفه

ام حاكم وهي تتبسم/هيييه لا تجيبون سيرة مرت ولدي بالشينه.. كلش ولا زوجة حاكم

سلهام وهي تغبطها/ياابختهاا هالتوق.. اكيد انها رضية والدين

عجايب وهي تأيدها/اي والله..شايفه يا سلهام

سلهام بابتسامه/هههه شايفه وساكته والله

وصايف/اجلسوا سولفوا هنا و لا شرايكم نطلع الحوش. الجو حلو

عجايب/ماعندي مااانع.. اللي تبون..

سلهام/لا لا الجو مب حلو فيه هواء حار

عجايب بابتسامه نظرت ليدي سلهام لتشاغبها/ماعليتس قاصر بياضتس اصلي، دامتس ما تغيرتي من عيشة البر اكيد انتس اصليه

سلهام اخذت الماء من على الطاوله واتجهت لعجايب لترشها به/اذذكررري الله ..قولي ما شاء الله ي الخبله

عجايب وهي تركض/روحي بس مستخسره شوي بياض فيني… رووحي ياارب تسودين وتنمشين بعد. هههههه

ركضت خلفها محاولةً الامساك بها/حسبي الله ..رجليني توجعني ماني قدتس يالقرده.. وووقفييييي

ام حاكم انفجرت ضاحكه/والله لقت عجاايب البنت اللي توقف بوجهها هههه..

وصايف وهي تصفق يدينها ببعض بفقدان امل وتضحك/خلف الله على ازواجكم يا مهابيل
،
.
،
.
،
.
,
.

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 24-07-15, 04:24 PM   المشاركة رقم: 313
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: عشق بلا قيود للكاتبة شخصية خيالية

 


.
،
.
واقفه امام ابريق الماء الذي يغلي من شدة الحراره.. لم تنتبه له الا بعد صافرة الابريق معلنةً وصوله درجة الغليان، بدأت بتحضير كوب نعناع لتهدئة مزاجها المتعكر فهي شاردة الذهن قلقه لما سيحدث بالايام القادمه..هل فعلاً سيرميها والدها للهلاك بنفسه؟!..هل سيقبل عناد زوج لها؟!
لم يدور بخلدها ولو للحظه ان تكون مع رجلاً كمثله،

"ذلك المزواج" هو اكثر شخص أشمئزت منه،كيف ستتقبل الزواج منه.. مستحيل ان يحدث ذلك..
لكن مهلاً..ماذا عن اخيها الذي يمثل الأب الحقيقي في حياتها،لربما كان قاسياً احياناً لكنها تعلم انه يحبها ويحب هذه العائله بصدق،فهو لم يتركهم يوماً و لم يجعلهم يفتقدون الأب..خافت كثيراً من حدوث مواجهه بين ابيها واخيها..!
انتهت من صنع النعناع، واخذت منه رشفه وهي تشعر بقلق من المستقبل.. ذلك الأب القاسي لماذا لا يتركهم وشأنهم الآن.. لماذا يتخلى عنهم و يريد التحكم فيهم من بعيد،لابد وان له منفعه ماديه والا لما أمر بذلك.. كرهت عناداً هذه اللحظه اكثر من اي لحظه مضت.. يالخبث الرجال..

دخلت على اختها في الغرفه بيدها كوب النعناع،حاولت اشغال نفسها بالحديث مع اختها واستغربت كومة الصور امامها على السرير/دلوول وش ذاا؟

دلال وهي تضع يدها على صدرها من خوفها/يممااه روعتيني علبالي انتس تميم..

جلست على طرف السرير وهي ترفع حاجبها/ليش مطلعه صور زواج سلهام وتميم من درجي

ضحكت دلال/قصدك زواج سلهام لحالها.. ولا صوره لتميم معها.. علشان كذا ماعطيتيها الصور صح؟

صيته بضيق/هالصور بتذكرها بوجعها ماقدر اعطيها اياها..

دلال وهي تتأمل الصور/يختي تهبلل احلى عروس قد شفتها للحين،مافيها تكلف ميك اب سيمبل حيل غير عن باقي بنات ربعنا.. مافيها شي دفش.. مالت على اخوي ماحمد ربه على النعمه،

صيته/دلوول شيلي هالصور بالظرف بسرعه قبل يجي احد..

دلال/لا تخافين امي معزومه عند خالتي مويضي على سهره جايتهم مرت خالي سعد وبناتها من الرياض ، وتميم يقولي صقر انهم بيزورون جدي

صوت من خارج الغرفه/بنااااات

صيته وهي تأشر لها/شيليي الصور يالهبله هذا هو جااااء

لحظات ودخل تميم ويتضح على ملامحه الارهاق والتعب/السلام عليكم

الكل/وعليكم السلام..

دخل وجلس على كرسي التسريحه/وين امي يا بنات

البنات اتضحت عليهن الربكه و قد نسين احدى الصور على السرير وبالقرب منه.. صيته وهي تهمس لدلال/قلت لتس يالبقره شيلي الصور وما سمعتي..

لاحظ ارتباكهن والى ما ينظرن اليه/وش فيكن.. دلال روحي سويلي نعناع بسرعه..

دلال وهي تتهرب وتخرج مسرعه/ابشر ابشررر

قاده فضوله للتوجه للصوره المقلوبه ويرفعها ليراها، إنها ضاحكة العينين ، هذه من تهرب من الزواج كي يحرجها و لا يقف بجانبها امام الحضور ؟!! هل يعقل ان تترك مثل هذه الانيقه!!

ابتسمت وهي ترى ردة فعل عكس ماتوقعت/مرحبا نحن هنا..

التفت إليها مستفسراً ومقطباً لحاجبيه حتى لا تتضح عليه مشاعر قلبه/وش جابها عندكن.. ووين باقي الصور، ليه سلهام تاركتها كذا

صيته بابتسامه/اجلس ورووق.. وبقولك ..اصلاً الصور ما وصلت سلهام و الغريب انها أصلاً ما سألت عنها!!.. انا كنت خاشتها في دولابي بس دلول طلعتها تبي تتفرج..ونست وحده منها هنا

ابتلع ريق الشوق وهو ينظر لصورتها/هاتي بقية الصور

صيته/بس فيه صور لها مع البنات.. ماراح اعطيك اياها كلها ..

تميم باصرار/طلعيلي صورها كلها واي صوره معها بنت مب محرم لي قطعيها بسرررعه قداامي

صيته لاحظت توتره، خافت ان ينزعج/ابشر، هاللحين افرز الصور لك

ضل جالساً وينظر للصور بشغف،آه كيف يعاقب نفسه بعدم لمسها..!!
تركها مع شيهانه ليرحمها من نفسه الأمارة بالسوء مع انه يعشق رؤيتها كل صباح لكن هكذا افضل وهي بعيده.. لا تُغضبه ولا يضربها، حمد ربه كثيراً انه اتصل بحاكم قبل الذهاب لبيته، وعرف ان الجد في المستشفى.. زاره ثم عاد، ولم يضطر لرؤية سلهام..
.
،
.
،
.
،

اليوم الثاني.. *

اخرجوا الجد من المستشفى واتجه لمنزل حاكم، ضل صافناً لبرهه.. فكر في سلهام كثيراً بعدما سمعه منها وفكر بالغاليه شيهانه،لمن سيتركها لو توفي.. هي ليست بخبث اخوتها،هي اطهر من ان تداس تحت اقدامهم..حتى وان ضمن لها مستقبلها واستثمر لها بأسمها وبنا لها عمارتين و سجل ارض كبيره لها وحساباً خاص بكل اموالها.. الا انها مازالت تحتاج رجلاً يوثق به.. رجلاً يكون لها لا عليها.. لم يعد للوقت متسع لدلالها ورفض الخطاب.. فلو تقدم لها من يثق به ويستحقها ،لن يتردد بالموافقه..!

ام حاكم وحاكم وشيهانه وعجايب حوله ..
شيهانه وهي تجلس بجانبه وتقبّل خده وتعبث بلحيته بدلع طفله/حنااانسسس يا لبى هاللحيه يا عرب..فدديت اللي يتدلع علينا ومسوي انه تعبااان..

الجد يعجبه دلالها عليه/يا بنت كبي اللحيه نتفتيها..

عجايب وهي تخزها/ترى ما ينفع مع هالاشكال الا العقال يا جدي

شيهانه مدت لسانها بدلع/حررررره

عجايب/قسم لو منتي جنب جدي لأحذفتس بهالفنجال على هالجبهه،دخلي هاللسان لاقصه

حاكم وهي يضحك/عجايب الله يخليتس كبي هالعربجه وش فيتس عليها

عجايب نظرت اليه وهي تتبسم/الله يالدنيا نسسسينا من علمني العربجه.. حسبي على بليسك في اوواادم يركضون على اسوار البيوت في عز القوايل تقول قرده، والله ما سودني غير المراكض وراك في هالشموس ايام المبزره يا حويكم

شيهانه وهي تحاول كتم ضحكتها/تكفييين لا تعذرين بالشمس والقوايل محد قعد بالشموس كثري وسلهام وماتغيرنا..

عجايب وهي تمسك راسها بيديها/لحووول انا جالسه ابرر لنفسي هالسواد وهذي نكبتني، يختي اسسكتي فضحتينا

حاكم تذكر الماضي الجميل/تذكرين يا شيهانه من كان يمصع فروخ الدجاج ويقطع ارقابها ويدعس عليها

شيهانه وهي تأشر على عجايب بضحك/من غير هالمجرمه ههههه

عجايب/اصص استروا علي ههههه

ام حاكم وهي تضحك/ياازين سوالفكم.

ضحك الجميع وابتسم حاكم الذي تذكر موعد الرجال/ايه جدي نسيت اقولك.. ترى الليله بيجي شجاع وربعه

لم ترتاح لهذا الموضوع،استفزها اسم شجاع الذي تذكرت ابنه، فتركت المجلس وغادرت فوراً، لابد وانهم سيخطبون الليله..لماذا تشعر بالتحدي، صوبت عند قدميه بالسلاح، لم ترضخ له ولم تلتفت لما يحدث حولها، ومع ذلك هو مصرّ عليها.. لا بأس سترفض كالعاده، هكذا طمأنت نفسها..
وان كان فعلاً ذيب مسمى لأبيه فليتزوجها..

عجايب لحقت بشيهانه.. فهي تعلم تمام العلم انها لم تخرج هكذا الا و هناك شيء ما ضايقها…

الجد بابتسامه/يا مرحبا بهم..

حاكم لاحظ تهرّب شيهانه، ولكن لم يلتفت لها/يا جدي تراهم هالمره جايين يخطبون شيهانه لذيب ماهم بس مسايير،

الجد ابتسم وهو يحمد الله على هذا الخبر الذي انتظره كثيراً..ومن افضل من ذيب ومن نسب ذيب ابن شجاع، من تفتخر به قبيلته فهو اشهر من علمٌ به نار /خير ان شاء الله يا ولدي،خير ان شاء الله

.
،
.
،
.
قتلها الانتظار..!
لم يتصل بها ..لم يبحث عنها ولم يأتي ليرى ما سبب تأخرها!!
لماذا يصرّ على تصغيرها امام الجميع!! ألا يكفيه اهانتها و عدم معاملته لها كزوجه (سراً).ليجعل اهانتها على الملأ..
ايعقل ان تصبح الساعه الواحده بعد منتصف الليل ولم يكلف نفسه عناء الاتصال بشيهانه والسؤال عنها؟!!
احرقت نفسها بدون جدوى ابداً..
من المهم ان تشعر بأن زوجها افتقدها.. ولكنه ليس زوجها فعلياً، هي لا شيء فلماذا هذه النقطه تزعجها؟!
الى متى ستعيش على هامش حياة تميم؟
هاهي تبتعد يومين دون ان يفتقدها!!
لا شيء اقسى من الحرمان من حق الاهتمام كزوجه.. تذكرت لحظة تقبيله لها،لم تكن قبلة عاديه، على الرغم من انها القبله الاولى في حياتها، الا انها لمحت في نظرات تميم لها قصصاً من العشق الممزوج بالتحدي،لم تجد تفسير واضحاً لما شعرت به لحظتها. .ولكن ما تعرفه جيداً هي انها افتقدته، افتقدت لجدالاتها معه و لمقابلها فيه.. لصراخه على كل كبيره وصغيره.. على احتجاجه الدائم من لبسها..!
كرهت مشاعرها الغبيه وقلبها الخائب الذي يفتقده، قُبحت من ذكريات بغيضه..هي ليست بدون كرامه حتى تنسي ما فعله بكل سهوله، ولماذا تنسى؟، فليذهب للجحيم غير مأسوف عليه!
.
،
.
،
.
،
.
مجلس يفوح منه عبق بخور العود الكمبودي.. والقهوه عربيه تسكب في فناجينها.. وعبارات الترحيب تتوالا للضيوف الاعزاء الليله..
ابتسم حاكم وهو ينسف شماغه للأعلى/يا مرحبا بكم من ممشاكم لملفاكم.. ارحبوا يا رجال

ابو ذيب/البقى والطيب يابن براك..ماهيب غريبه عليك،طيبك من راس جدك حاكم وابوك الله يرحمه.. ونعم التربيه

حاكم وهو يمد له فنجان قهوته/ماعليك زود تقهوى

الجد وهو يرحب بهم بدوره/شرفتونا الليله ،والله لو عندي خبر من بدري لتصير علوم طيبه. لكن اوعدونا تجونا ترى واجبكم بارقابنا

ابو ذيب/مايجي منكم قصور ..ماجينا نكلف عليكم.. جينا نبي القرب منكم.. نسبكم شرف ومطمع للرجال.. ودنا نخطب اصغر بناتك لولدنا ذيب.. والبنات يخطبن لطيب اهلهن

ضل ذيب مترقباً للإجابه،شعر وان هذه الثواني ساعات..

حاكم تمنى ان تقبل شيهانه وان تكون مطيعه.. هو قد عرف ذيب عن كثب.. ويعرف انه سيكون مناسباً لعمته،ضل ساكتاً ومنتظراً رد الجد..

الجد بعد برهه نظر إلى ذيب متفحصاً،لاحظ فيه نبوغ ورجولة ابيه،لن يرد الرأي لشيهانه هذه المرشه يعرف انها لن توافق،ولكن لم يعد للعمر بقيه فهو ان عاش اليوم لن يعيش لها غداً/لو انها ذبيحه ماعشتك يا ذيب. نبروك

ذيب نسي نفسه وهو يطير فرحاً ويقبّل راس الجد/الله يبارك فيك يا عمي.

الجد شعر بقلبه ينبض بجنون فتلك الاميره التي للتو وافق على خطبتها هي حبيبته هي اكثر من بر به من اولاده.. هي اللون الابيض في دنياه هي ملح حياته،…

ذيب الآن لا يعرف كيف يعبر عن فرحته، الليله فقط حاز على مبتغاه.. ذلك الامر الذي اشغل تفكيره كثيراً..عليه الآن التفكير بلقاءها.. تمنى لو يستطيع طلب رؤيتها الآن ولكن في عرفهم "القبلي" ممنوع… !

اتفقوا ان تكون ملكتهم مع ملكة هزاع باخت حاكم.. اي في يوم زواج حاكم وهزاع.. اما الزواج سيحدد لاحقاً..
لكن ما يشغل بال حاكم الآن هو ردة فعل شيهانه..فهو يعرف تمام العلم انها ترفض فكرة الزواج..!
.
،
.
،
.
جهزت كل ما يلزمها بصمت وبسريه تامه ..شعرت بأنها مشتته،لماذا تشعر وكانها هاربه! لماذا ليست سعيده بما تفعله مع ان زوجها هو حبيبها، لكنها لم تتمنى ان ترتبط به على هذا النحو.. ماذا عن احلامها بالفستان الابيض و فرحة الزفه..و لحظة السيلفي مع الحبيب..
كلها تبخرت.. فإما ان تذهب اليه سراً والا فلن يجعلونه اخوتها يقترب منها!!
ابتسمت انها اخيراً اقتربت من تحقيق هدفها الاول.. فبعد ثلاثة ايام زواج اخيها عبدالرحمن بمنال.. وبعدها بلليله ستذهب لحاكم الذي سيتزوج في نفس الليله.
شعرت بخفقان سريع.. وكأن امور قلبها تخرج عن سيطرتها حينما تتذكره.. ابتعاده دااء واقترابه دواءها ..

دخلت اختها في هذه اللحظات وهي تبتسم بذبول/خلصتي؟

توق وهي تبتسم بفتور/ايه..

لاحظت وجهها الغاضب/ما انصحتس تروحين بزواجه،يابنت والله ماتحملين

شعرت برغبه في البكاء/لازم اروح واشوفه يتزوج غيري علشان اقنع قلبي يكرهه، يمكن ارتاح، انا تعبت من كثر المحاتاه

ذوق/حبيبتي،ياليت اقدر اروح معك.

توق/بروح مع المصورات بكون متنقبه،اصلاً محد منهم يعرفني..

ذوق/الله يعينك .
.
،
.
،
.
،
.
حاول ان يكون معها محاوراً مقنعاً،لأنه لاحظ نفورها من الفكره/يا عمه اذكري الله.. وش سبب الرفض

نزفت دمعاته لهذا السؤال/مابي غير سيف افهمني

حاكم بقلّة حيله/وسيف ماات. متى بتقتنعين عااد،

جلست منهاره وهي تبكي بعد جملته القاسيه/. .

جلس قبالتها لتهدئتها ولإقناعها/اذكري الله. عمتي لا تدفنين نفسك بالحياه و لا تقهرين جدي تراه متضايق بالحيل من رفضتس ،ترى هو ماعليه منتس رفضتي او وافقتي، هو عطى الرجال الموافقه وانتهى الموضوع..

شيهانه باعتراض/يعني شلون مافهمت،

حاكم/يعني ذيب بيكون زوجك، وملكتك مع ملكة وصايف اختي.. الزواج بعدين

شيهانه في لحظة جنون/اجل اشرط لي هالشرط.. اتزوج بشرط ما يسوون حفله ولا حتى استقبال.

حاكم استغرب/مانقدر نشرط هالشرط.. وش المناسبه بالله

شيهانه وهي تتخيل سيف امامها/هذا شرطي

عذرها حاكم ان لم تستطيع نسيان "سيف" ذلك الرجل الصالح.. اعجبه وفاءها له ولذكرياته.. احب هذه العمه لخصالها النبيله.
.
،

اخذت هاتف شيهانه الذي امامها وقررت الاتصال به،ليس من المعقول ان يتركها يومين هنا بدون سؤال.. لن تتركه يهجرها هكذا بسهوله وهو يشك فيها.. ويرميها بما ليس فيها،يجب ان يفهم انها عفيفه!!
انتظرته يرد بفارغ الصبر.. سمعت صوته يرد/لبيه يا عمه

ردت هي بنبره أهدأ من صوتها المعتاد/هذي انا..

وكأنه لم يعرفها/من انتي؟

بثقه/حبيبتك

تعجبه "عوابتها"، احاديثها وان أساء لها هي لا تتغير مستمره في شخصيتها القويه/مالي حبيبه.

ضحكت على نفيه البارد،لو انه لا يحبها لم ينفي بهذه السرعه/طيب، متى ناوي تجي تاخذني؟!

… /أنا مابيتس ليش اجي اخذتس.

خبأتها في نفسها و لم توضح ألمها/هالجمله لها معاني واجد، ممكن تحدد لي المعنى اللي انت تقصده طلاق او تخليني فتره وبترجع او وشو ..

ضحك يستفزها/امما الطلاق عز الله ما تسمعينه مني

بجديّه/اوكي انا بس حبيت اسأل، لأني طالعه للسوق ووراي طلعات سعة صدر مع البنات ودامك منت جاي اقدر اروح وين ما ابي،… يلا سلام

نادها بعصبيه/هييي ووقفي لحظه ،ألبسي ثوااني وبكون عندتس .

كتمت ضحكتها/بس انت ماتبيني

بصوت اعلى قليلاً/قلت لتسس خلللصي وبلا بربره واجد،انا جايتس هاللحين. سلام

اغلقت الهاتف وهي تضحك،ظن خاطئاً انها اتصلت للترجاه،سيموت ولن يراها تترجاه في شيء هي تملكه، ليست ضعيفه وهو يعرف جيداً من هي سلهام..
،
.
،
.
،
.
،
.

مرت الايام.. سريعاً..وهاهو زواج وصايف وهزاع بالمشاركه حاكم..
البنات مثل خلية النحل التي لا تتوقف.. بسبب كثرة الضيوف الذين اتوا باكراً، فلا احد يستطيع تفويت زواج حاكم او اخته.. كلاهما يحتلان مكانه مميزه لدى جماعتيهما..

دخلت بصحبة طاقم تصويرها.. لم تكشف نقابها.. استغرب البنات عدم كشفها.. لكن يديها وصوتها يدل على انها فتاه لذلك لم يحرجوها اكثر..
رآت القاعه قمه في الترتيب يغلب عليها اللون الابيض في التجهيزات مع قليل من لون الموڤ..

لاحظت الاقبال الكبير من الضيوف.. شعرت باختناق وهي تسمع إحداهن تقول لصاحبتها/الليله بنشوف زوجة حاكم اخيراً..توقعين حلوه مثلما سمعنا؟

… ../على حد علمي هي احلى بنات جماعتها

تركتهن توق وهي تتجه للغرفه المخصصه لتصوير العروسين.. وجلست بصحبة المصورات.. اما الاخرى فتجهز الفيديو....
نسرين وهي تخاطبها/تووق ماني مصدقه انو نحنا جايين هون لزواج زوجك.. حطيت حالي مكانك وماتحملت

لحظات ودخلت العروس بأبهى حلتها.. نعومتها اكثر ما تتميز به وخجلها الذي يغلفها..مشت بخطوات هادئه بصحبة بنات اعمامها وشيهانه ..تركنها بنات عمها لاعلان دخول العريس..
سلهام همست لشيهانه/تكفييين صوووري اللحظه.. بموووت قهر

شيهانه/يا غبيه قلتلك مليون مرره بصوور

عجايب بحماس/سلهام حبيبتي الكام معي.. لا تخافين.. وان بغينا فزعه بنناديتس

سلهام/يا خوفي كل شي خططتوا له يفشل.. دام هالخبله معكم.

عجايب اتجهت لها/هذي اللي بتخرب برستيجي وبتخليني اكوفنها هنيا

شيهانه وهي متوتره/صدق انكن فاغرات.. سلهاام انقلعي برااا وعجايب اذا منتي منطمه بعد ألحقيها..
عجايب/خلاص بنطم..
خرجت سلهام بسرعه وهي تضحك على عجايب..
.
،
.

دخل بهذه اللحظات عمداً لوحده بتخطيط.. عرف انها حضرت من عمته شيهانه.. من الموكد انها هي تلك التي لم تكشف.. سيختبرون الوضع ان كانت هي ام لا..

هي لا تسألون عما هي فيه..
للعشق طقوسه الخاصه،بعد الفراق الطويل يعود الحب اقوى واشد،
نظرات الشوق،
اللهفه والغيره المكبوته!!
لمعان العيون و الصوت الباكي..!
شعور الضعف اللعين،
رآته يقف بجانب تلك العروس بعدما قبل جبينها وهو يبتسم بسعاده.. لم تستطيع السيطره على نفسها..
ظنت انها تستطيع الصبر ولكن هيهات..

اتجهت له وقد افقدتها الغيره صوابها،و في طريقها إليه نزعت لثامها وغطاء رأسها لينتثر شعرها الاسود وليتبين فستانها اللؤلؤي الطويل والعاري من اعلى الذي ينساب على جسدها ليظهر تفاصيله بشكل اجمل.. ابهرت كل من فالغرفه..

اتجهت له.. وقفت امامه تمنت لو تغطي عينيه فلا يرى انثى سواها.. يحرقها كثيراً وقوفه بجانب تلك العروس التي تبدو بعينيها ساحره شمطاء..

وكأنه يراها لأول مرّه..وجه الغيره هو الوجه الأصدق للعشق.. لا يعرف كيف يتصرف أو بماذا سيتحدث وهو يراها تقف أمامه بكامل أناقتها، أصابه خرس مؤقت وهو يرى بريق عينيها ،مازالت تقترب منه..
تفاجأ بها تبادره بعناق طويل لم تريد له نهايه.. وكأنها بهذا التصرف تقول هو لي أنا فقط..
بتصرف سريع رفع طرفي شماغه ليغطي ماحدث عمن حوله.. اختيه والمصورات الباقيات..!
ضلت تحتضنه بقوه همست في أذنه ببحه ودمعة نازفه/اذبحني قبل تدخل عليها.

اتسعت ابتسامته وهو يراها تأتيه تاركتاً خلفها الاهل والعشيره من اجله هو فقط،همس لها/تأخرتي

همست بصوت باكي وهي مازالت متعلقه به/غمض عيونك حبيبي،لا تظن اني بخليك تشوف غيري.

الآن هي له للابد.. سيصطحبها لبيته،لن تتركه كالعاده،اعجبته غيرتها/الليله تحقق حلمي، زواج اختي وزواجنا.

التفتت اليه مستفسره بنظراتها ودموع عينيها، وكأنها بذلك تقول ماذا تقصد..


يتبع..

**اعذروا خطأي ..وتجاوزوا عن عمدي* *
:-)كونوا بخير


 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 24-07-15, 05:41 PM   المشاركة رقم: 314
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Sep 2014
العضوية: 277449
المشاركات: 12,473
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميعهمس الريح عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 17240

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الريح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: عشق بلا قيود للكاتبة شخصية خيالية

 
دعوه لزيارة موضوعي

رووووعة ... روووعة ...روووعة
مشكوووورة فيتو حبيبتي
بارت دسسم دسسم
لي عودة ..

 
 

 

عرض البوم صور همس الريح   رد مع اقتباس
قديم 24-07-15, 05:41 PM   المشاركة رقم: 315
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة قصص من وحي قلم الاعضاء
قارئة مميزة


البيانات
التسجيل: Jul 2014
العضوية: 271387
المشاركات: 11,160
الجنس أنثى
معدل التقييم: bluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13814

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
bluemay غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: عشق بلا قيود للكاتبة شخصية خيالية

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أبدااااع


الحمدلله مر الأمر بسلام وتمت الخطة على خير والتم شملهم ..
بس اتوقع توق ما راح تمرقها على خير ورح تنتقم منه لووول




سلهام رائعة عجبتني سيطرتها العجيبة على أعصابها .. وبحسها بتلعب مع تميم وبتطبخ خطتها ع نار هاااادية وشكلو تميم قرب يستوي

حزني رغم دفاشته وشره بس رحمته مقهور المسكين ومن ابوه كمان..
موقف الصور خلاني اتأكد انه وقع وما حد سمى عليه .



شيهانة ارضي بالذيب وما بتندمي.. ابوها اتصرف لمصلحتها وفعلا اخوانها بياكلوها بقشورها لو صارله شي .

حبيت فرحة الذيب بموافقة ابوها وانه عطاه ياها .



بارت راااائع وكتير ممتع وصعب اوفيه بتعليق ..

ربي يسلم ايديك يا رشا وايديك فيتو

وكلي شوووق للي جاي

تقبلي مروري وخالص ودي

○° الله أغفر لي ذنبي كله ، دقه وجله ، وأوله وآخره ، وعلانتيته وسره .°○

 
 

 

عرض البوم صور bluemay   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, خيالية, شخصية, قيود
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t199294.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 06-06-15 04:44 AM
Untitled document This thread Refback 27-04-15 06:27 AM


الساعة الآن 02:48 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية