لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية


هومو HOMO

هــــــــــHomoــــــــــومو .. !!

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-02-15, 11:50 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 289396
المشاركات: 3
الجنس ذكر
معدل التقييم: تــائب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
تــائب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي هومو HOMO

 

هــــــــــHomoــــــــــومو .. !!

 
 

 

عرض البوم صور تــائب   رد مع اقتباس

قديم 20-02-15, 05:03 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 289396
المشاركات: 3
الجنس ذكر
معدل التقييم: تــائب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
تــائب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تــائب المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: هــــــــــHomoــــــــــومو .. !!

 

عزيزي جاك , أنا كذلك لم أعد مريضا على الإطلاق!!.

Tobbi

****


لولاي لما عمرت الأرض !!.

"خطيئة"

*****


(1)

مولانا , إلهنا , بما لديك من صلاح وحب اغفر لي كل
ما ارتكبته اليوم من أخطاء بكلمة أو فعل أو فكر , هب
لي نوم هادئ, أرسل ملائكتك الحارسين لحمايتي
من كل شر لأنك أنت الوصي على نفوسنا وأجسادنا ,
الآن ودائما ولأبد الآبدين. .

آمين


هكذا كنت أصلي!!

قبل أن اخلد للنوم, أركع بجوار سريري ,ضاما يداي الى
صدري , مغمض العينين , أردد وراء أمي تلك الابتهالات ,
بجواري لعبتي الصغيرة "سوبرمان " يجب أن تكون معي
لتتبارك هي الأخرى. بعد أن تفرغ أمي من صلواتها تصلي
بيدها على وجهها للأعلى وللأسفل , يمينا ويسارا, و
أفعل أنا مثل ما تفعل هي ثم أخلد بعد ذلك لنوم هانئ .


لماذا أصبحت غير قادرا على النوم ؟ بل لماذا كلما تذكرت
الماضي أطل لي ذلك المشهد كطفل صغير يدلي راسه
من خلف الباب مادا لسانه ليغيضني ؟ ألأني كنت في تلك
الأيام أصلي !! , لقد كنت أشعر حين أصلي أني قريبا
جدا من الرب !! أم لاني لا أستطيع أن أنسى وجه أمي
المبتسم وهي تستمع لذنوبي الطفولية المضحكة!!


"إلهنا الذي في السماء , اصفح عني لأني اليوم كسرت لعبة
صديقتي "جولي" , ولكن تأكد أنه لم يكن عن قصد مني !! ".
" إلهنا سامحني فقد قذفت جارنا البغيض "مايكل" بكرة الثلج ,
فعلت ذلك لأني لا أحبه!! ".
" أيها الروح القدس اغفرلي لاني أزحت طاولتي بعيدا عن
كرسي زميلتي "إيفا" المائل وجعلتها تسقط , ماذا باستطاعتي
أن أفعل فهي تطلق روائح كريهة تزعجني !! ".


***


لماذا لم أعد أرى تلك الإبتسامة تعلو وجه أمي ؟ ألأني
أصبحت أتلوا صلولاتي بسرية تامة !! في الماضي عندما
كنت اسألها " أمي لما لا تعترفين بذنوبك بصوت عال مثل
مأفعل !! " كانت تتهرب من الإجابة على سؤالي ولم أكن
أعلم لماذا!! ولكني فيما بعد عرفت السبب , ففي ذلك
اليوم فعلت مثل ما أفعل كل يوم ركعت بجوار سريري وبدأت
بالإعتراف

" مولانا, اصفح عني فقد كسرت اليوم زجاج سيارة " سام "
صديق إيفا الحميم , هي من طلبت ذلك فقد خانها مع أخرى!!"
" الهنا الذي في السماوات اغفرلي لأني وضعت مزيل الشعر
في مستحضرات تجميل "ديانا " إنها فتاة مغرورة , متصنعة !!"
" أيها الروح القدس , سامحني لأني ......... !!

أأقول تلك الخطيئة بصوت مسموع !! , فتحت عيني ونظرت
لأمي الراكعة الى جواري , إنها منتظرة ان أكمل !!

" آمين !! "

هذا كل ما استطعت قوله !!

نظرت إليها بطرف عيني فوجدتها ترمقني بإستغراب ولكنها لم
تقل شيئا !! يبدو أنها ادركت هي كذلك أن ذنوبي لم تعد كما
كانت ولم يعد " توبي " ولدها ذلك الطفل البريء المدلل !! .

 
 

 

عرض البوم صور تــائب   رد مع اقتباس
قديم 21-02-15, 11:01 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2015
العضوية: 289396
المشاركات: 3
الجنس ذكر
معدل التقييم: تــائب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
تــائب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تــائب المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: هومو HOMO

 

أشبهه كثيرا !! , أعني رفيقي منذ أيام الطفولة " سوبرمان "
فأنا ضخم البنية مثله , عريض الكتفين , لي ذقن بارز مميز و
خصلات شعري الثائرة الغاضبة تتراقص أمام وجهي بتحدي
وتزيد بزتي ذات الياقة العريضة من مظهري الرجولي القوي,
هذا أنا إذا ما تجاهل الناظر إلي قوامي الضئيل ووجهي الشاحب
و راسي الصغير الذي يشبه راس الفأر ونظر الى الظل المتسامي
وراء ظهري على جدار مطبخنا . ما أجمل ظلي وقت الشروق
وما أبشع شكلي في كل وقت , كم أنا ممتن لقوانين الفيزياء
والفلك التي جعلت الشمس تتحرك في مسارها الحالي ,
و ممتن للشمس نفسها لأنها لم تفكر في تغير ناموسها
والانحراف حتى ولو قليلا عن مسارها الذي حُدد لها , وإلا كنت
سأحرم حتى من حلم اليقضة ذاك الذي لا يمكن ان يصبح حقيقة
في يوم من الايام . ولكن تقديري للفلك والفيزياء والطبيعة سرعان
ما يضمحل ويتلاشى إذا ما نظرت لوجه أمي القابعة أمامي, وجهها
الذي أصبح مجرد شيء عتيق من ضمن الأشياء التي نفث عليها
الزمن وزجاجات الخمر تعويذة القِدم فبدت تلك الخطوط حول عينيها
وعلى جبينها بارزة أكثر من ذي قبل , وذلك الأخدود الغائر بين ثنايات
خديها بدى شديد الاقتراب مني كأني واقف على حرفه أرقب سنوات
عمرها تشتعل في عمقه فيتصاعد دخانا بهيميا يعكر وجهها بحزن
رمادي كملامح نبيل عاد لتوه من معركته خاسرا يواري أذيال هزيمته
خلف ابتسامة تنازع خيبة الأمل نزاعا !! .


***


ككل صباح نجلس على مائدة الإفطار أنا وهي فقط , نتداول اخبار
بعضنا باقتضاب وتحفظ لا أدري من أين جاء وما سببه !! , تضع هي
على صحني قطعة توست محمصة و تسألني "كيف كانت ليلة
الأمس!! " , وأسكب أنا لها كوب من الشاي , أقذف فيه قطعة
سكر واحدة وأناولها إياه مجيبا " كالعادة , لم يحدث شيئا يستحق
الذكر !! " . ألن تمل هذا السؤال تلته وتعجنه أمامي كلما علمت
أني سأقضي الليل في منزل " جولي ", حتى بت أسأل نفسي
أيجب أن يحدث شيء بيني وبينها !!. لم يبقى سؤال أمي هذا
حكرا عليها وحدها بل نقلته " لجولي " بكل ما يحمل من توقعات
و ظنون تتزاحم في صدرها وصدري. نظرت إلي تلك الأخيرة بوجهها
الملائكي ثم ابتسمت ابتسامة واسعة جعلت عيناها الخضراوين
الكبيرتان تتحولان لخط غليظ وقالت " لا يجب أن تتعجب من سؤال
ولدتك يا عزيزي , بل يجب أن تتعجب لحالنا كيف لم يحصل بيننا
شيء حتى الآن !!" قالت هذا ثم أطلقت ضحكة صاخبة جعلت كل
من يمشي في الشارع يرمقنا بإستغراب !! , سألتها " السنا صديقين
منذ الطفولة !! " , أومأت برأسها علامة الموافقة ثم أضافت " بل أنتِ
صديقتي المقربة الوحيدة !!" , توقفت أمام عبارتها تلك عن السير
ونظرت إليها مطالبا بالمزيد من التوضيح ولكنها أطلقت لساقيها العنان
وهي تقول ضاحكة " أحبك جدا يا صديقتي العزيزة !! ". أعادني صوت أمي
المرهق على الدوام إلى مائدة الإفطار لتستقبلني عيناها المضطربتان
اللتان تحاولان أن تلقيا بنظراتهما في أي مكان وعلى أي شيء إلا
صفحة وجهي " لقد تحدثت مع ابيك ليلة الأمس" , الرد الوحيد الذي دائما
أقوله لها كلما حدثتني عن أبي هو عدم الرد.

***

 
 

 

عرض البوم صور تــائب   رد مع اقتباس
قديم 21-02-15, 01:24 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2013
العضوية: 251998
المشاركات: 407
الجنس أنثى
معدل التقييم: نسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدانسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدانسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدانسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدانسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدانسائم عشق عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 511

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نسائم عشق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تــائب المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: هومو HOMO

 

اهلا بيك فى منتدانا الغالى
الرواية باينة بدايتها حلووووة
اعتبرنى من متابعينك ان شاء الله

 
 

 

عرض البوم صور نسائم عشق   رد مع اقتباس
قديم 11-08-15, 06:18 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
قارئة مميزة


البيانات
التسجيل: Jul 2014
العضوية: 271387
المشاركات: 11,068
الجنس أنثى
معدل التقييم: bluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميعbluemay عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13794

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
bluemay غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تــائب المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: هومو HOMO

 

 
 

 

عرض البوم صور bluemay   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للبيع
facebook



جديد مواضيع قسم ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:34 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية