لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-10-06, 03:49 PM   المشاركة رقم: 31
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس ماسي

ه

البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 7873
المشاركات: 2,790
الجنس أنثى
معدل التقييم: شذى وردة عضو على طريق الابداعشذى وردة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 184

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شذى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شذى وردة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ريناد: الله يهديهم
مازن: اميين..مادري متى بيتركون هاالحركات
ريناد: يلا نروح لشوق
مازن: يلا
دخلوا المول ولفوا الدور الارضي كله....
ريناد: مازن انا تعبت خلاص
مازن: وانا اكثر منك وين راحت يعني
ريناد: الله اعلم
مازن: خليني ادق عليها
ريناد: ماتطلع بجوالها السوق
مازن: اووف اجل ليه شايلته معاها...طيب والحل
ريناد: انا عندي حل...اجلس انا في هاالكوفي وتروح انت تدورها
مازن: لاعااد؟
ريناد: أي والله
مازن: كلمه ثانيه واذبحك
ريناد: واهون عليك؟
سكت وقام يطالعها بصمت ونظرات عميقه...ذابت من هاالنظرات وحست ببروده تلف جسمها...بعد ثواني حست لنفسها...
ريناد: اممممم
مازن: اه.احم خلاص نريح شوي وندورها بعدين
ريناد: اخاف تمل وتدورنا ماتشوفنا
مازن: ذي تمل من السوق مااظن
ريناد: حرام عليك اكيد تبكي الحين
مازن: لاصدقيني تتسوق
جلسوا في الكوفي يشربون قهوه اكسبرس...ولما خلصوا صعدوا الدور الثاني يدوروها...ومالقوها
ريناد: ياالله....والحيييييين شنسوي؟؟
مازن: مادري هذي وين راحت
ريناد: امممممم يمكن في الحمام تبكي
مازن: عن الاستهبال ...
ريناد: ايي ليش لا
مازن: طيب هذا حمام نساء ادخلي يمكن تشوفيها..
دخلت ودورتها بين جموع البنات....بس مالقتها..راحوا لحمام ثاني دخلت وماتفاجأت لما شافت شوق واقفه وتبكي...راحت على طول وحضنتها
ريناد: خلاص حبيبتي لاتبكين
ماهدأت شوق باالعكس زادت من صياحها...
ريناد: شوق علشاني هدي حالك
شوق: رينااد احبه
ريناد: وهو يحبك اكثر
شوق بصوت مبحوح: لامايحبني ماسمعتيه ايش قال لي
ريناد: لانه معصب مو من قلبه...
طلعت ريناد منديل من شنطتها ومسحت دموع شوق وطلعوا وكان مازن مكانه ينتظر ....
مازن: انتي هنا واحنا قالبين عليك المجمع كله
شوق: ـــــــــــ
طالع مازن ريناد بنظره تساؤل وبنظره من ريناد عرف انها كانت تبكي...
مازن: شوق
شوق: نعم
مازن: حرام عليكم والله اطفال ..وبعدين بشار يمزح
شوق: لاتدافع عنه يامازن
مازن: خلاص براحتك يلا نرجع
ريناد: يلا...

.............
انسدحت على سريرها وجات هبه على بالها...اي ليش ماادق عليها ومنها اعرف اخبار حبيب قلبي..

هبه كانت تحط مكياج لانها بتطلع....لما سمعت صوت الجوال ركضت ورفعته
ورود: الوو
هبه: هلا وغلااا
ورود: هلا اخبارك ياالقاطعه ولاتقولين عندي صديقه اتصل اشوف اخبارها
هبه: هههههههه سوري حبيبتي انشغلت المهم اخبارك؟
ورود: اااه اخباري عادي
هبه: شفيك؟؟
ورود: انتي عارفه....اخباره؟؟
هبه: مازن؟؟؟ هههههه تمام كلمته امممم مادري امس او اللي قبله تدرين مع من كان قاعد؟؟
ورود باندفاع: من؟؟؟؟
هبه: مع ريناد باالمطعم لوحدهم تخيلي
ورود: تمزحين؟؟؟؟؟ رينادووه قاعده معاااه ؟؟؟اياالقهر شتبي هذي فيه
هبه: هههههه معجبه يمكن.. الغريب ان مازن شكله كان فرحان ويضحك عادي
ورود: مبسوط حضرته هين اوريها
هبه: ايش بتسووين؟؟
ورود: مالك شغل بتشووفين ايش باسوي لها ..
هبه: الله يستر من افكارك

......................

لما وصلوا الفندق تقدمت شوق ريناد ورمت نفسها على سريرها..اما ريناد ماحاولت تكلمها بأي طريقه حتى ماتضغط عليها وتزعجها...مازن لقى محمد يطل من نافذه الغرفه على بشار اللي جالس عاالمسبح حزين...

مازن: السلام
محمد: وعليكم السلام
مازن: ايش تسوي؟
محمد من غير نفس: ولاشئ
مازن: اها طيب وين بشار
محمد: عاالمسبح
مازن: طيب تعال ننزل نجلس وياه
راح محمد وانسدح عاالسرير وتغطى باالفراش
محمد: نعسان بنام انزل لوحدك
سكت مازن وهو يفكر ومحتار..شفيه محمد متغير علي انا شسويت له؟؟ مااذكر اني زعلته بشئ او ضايقته..
مازن: محمد
محمد:ــــــ
مازن: نمت..؟؟
طبعا محمد ماكان نايم بس ماتكلم لانه اصلا مو حاب يكلم مازن...
مازن: طيب براحتك
طفى الانوار ونزل جلس مع بشار
........

 
 

 

عرض البوم صور شذى وردة   رد مع اقتباس
قديم 25-10-06, 03:50 PM   المشاركة رقم: 32
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس ماسي

ه

البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 7873
المشاركات: 2,790
الجنس أنثى
معدل التقييم: شذى وردة عضو على طريق الابداعشذى وردة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 184

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شذى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شذى وردة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

نزل مع مرته لوحدهم يتعشوا جاء الاكل هو اكل اما هي حاولت بدون فايده...
ماهر وهو يرفع راسه يطالعها: حبيبتي شفيك ماتاكلين؟
حور: شبعانه
ماهر: شبعانه؟؟ حتى الغداء مااكلتي وتقولين شبعانه
حور: ماهر مالي نفس
ماهر: حاولي حياتي تاكلين علشاني طيب
حور: بشرب عصير
ماهر: انا قلت اكلي مو اشربي
حور: والله مو مشتهيه اكل
ماهر: اوكي شفيك؟؟
حور: مادري هاالايام نفسي مسدوده
ماهر: تبين اغير لك الاكل؟؟
حور: لاحبيبي كل انت
حاول يضغط عليها لكنها مصره على رأيها ..بعد ماخلصوا مسك يدها...
ماهر: تبين تطلعين؟
حور: لا اليوم تعبانه ماهر ودي انام خليها لبكره
ماهر: ماعاش التعب ياعيون ماهر خلاص يلا نصعد..
بقت يدها في يده لين ماصاروا في المصعد..حست بنفس الدوخه اللي ملازمتها هاالايام..بس هاالمره بشكل اقوى مو قادره تسيطر عليها..حست بضباب يلفها ..غمضت عينها وطاحت تداركها ومسكها قبل ماتصير عاالارض..

ارتبك ماهر ايش يسوي...ضربها ضربات خفيفه على خدها...
ماهر: حوور حور تسمعيني ياربي عونك
انفتح اللفت طلع بسرعه وهي بين يدينه فتح باب الغرفه بصعوبه ودخل حطها عاالكنبه...
ركض للمطبخ وجاب الماي وكب شوي منه على وجهها....صحت على طول..
ماهر: الحمدلله
حور وهي تحاول تقوم: شصار؟؟
ماهر: ارتاحي ارتاحي.. ماصار شئ غلاتي بس دختي وطحتي علي
جات بتقوم لكن غمضت عينها ورجعت...
حور وهي شوي وتبكي: مو قادره اقوم ماهر...تعبانه شفيني؟
انفجرت في صياح جلس جنبها وحط يده على كتفها يهديها....
ماهر: حبيبتي لاتبكين هدي بالك مافيك الا العافيه...انا مو قلت لك اكلي ...
حور: أي مالي نفس عاالاكل
ماهر: هذا من قله الاكل طحتي ...لو انك تسمعين كلامي...ياعمري اسمعيني انا ابي مصلحتك مايصير هااللي تسوينه مو زين لصحتك....اجيب لك اكل؟
حور: لازم؟؟
ماهر: علشانك ...ايش قلتي؟
حور: اوكي طيب....
حبها على جبينها وقام يطلب لها عشاء

.............

نطير للسعوديه وباالتحديد الخبر في بيت ابو محمد...خلود باالمطبخ تسوي عشاء لناصر وناصر مع ام محمد وابو محمد باالصاله...

ناصر: وينها خلود
ام محمد: تسوي لك عشاء
ناصر: كل هذا عشاء مانبيه خلاص انا جاي اشوفها..
ابومحمد: الا الحين شصار على عرسكم؟؟
ناصر: قصر الافراح حجزته ...وحجزت سفر الى لندن كل شئ تمام بعد شهر ان شاء الله....
خلود وهي تطلع من المطبخ: لازم اروح اقيس فستاني
ناصر: للحين مارحتي
خلود: لا
ام محمد: قلت لها روحي ياخلود روحي بس راكبه راسها طيب واذا طلع مو قياسك
خلود: لايمه ماخذين المقاسات كويس..ناصر انت اخذت اجازه؟؟
ناصر: أي شهر اخذت وباالمووووت وافق المدير
ابومحمد: الله يوفقكم....

...........
بعد يومين رجعوا من الامارات الاوضاع بين مازن ومحمد على حالها متوتره وكل واحد يتحاشى الثاني..وحور فرحانه مره تدرون ليش؟؟؟ لانها طلعت حامل الفرحه مو سايعتها هي وماهر..
وصلوا المطار الساعه 8 الليل لما خلصوا كل الاجراءات تجمعوا عند البوابه الرئيسيه....
مازن: يلا انا استأذن الحين
ماهر: وين مازن؟؟؟ ارتاح معانا في البيت
مازن: لامشكورين واحد من اصحابي ينتظرني بره
بشار: بتوحشنا يالدب..
مازن: وانتوا اكثر خلاص تعودت عليكم
سلم عليهم كلهم ولما وصل لعند البنات...
مازن: انتبهي لنفسك والى البيبي
حور: هههه من عيووني
مازن: وانتي يالدبه اكبري واعقلي شوي
شوق: هين باوريك الدب انته

حول نظره الى ريناد وابتسم وهي ردت له الابتسامه...
مازن: امممم يلا استأذن
ريناد: مع السلامه
مازن: امممم اوكي ريناد انتبهي لنفسك
طبعا كل واحد كان يسولف مع الثاني علشان كذا مازن ماخذ راحته وكأنه بعالم لوحده مع ريناد....
ريناد: وانت بعد...
مازن: مو من قلبك ادري عنك تكرهيني
ريناد: انا اكرهك يامازن؟؟؟ حرام عليك كنت اكرهك بس الحين لا
سكت شوي يتأملها....
مازن: والحين ماتكرهيني؟
ريناد: لا
ابتسم ...وبعدها قال وهو يرفع شنطته...
مازن: لاتنسيني ...

وطلع بعدها وهي مذهوله من كلمته...(لاتنسيني)..ماانساه؟؟ابقى على ذكراه؟ليش؟؟ ايش كان يقصد فيها؟؟؟اممممم جايز مايقصد بها شئ عادي يعني...بس خيالي واسع كاالعاده الله يهديني..

طلع من المطار وهو حزين على فرقاهم..بجد ماوده يتركهم...تذكر ابتسامه ريناد وضحكتها..نظراتها..في شئ غريب ...ايش ياترى؟؟اوهام؟؟؟اكيد اوهام ....صعد سياره صاحبه وراح.....

وشوق بعد اللي صار مع بشار ابدا ماكلمته ولاهو كلمها وكل واحد يحاول يكون بعيد عن الثاني

.............
__________________

 
 

 

عرض البوم صور شذى وردة   رد مع اقتباس
قديم 25-10-06, 03:51 PM   المشاركة رقم: 33
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس ماسي

ه

البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 7873
المشاركات: 2,790
الجنس أنثى
معدل التقييم: شذى وردة عضو على طريق الابداعشذى وردة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 184

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شذى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شذى وردة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بعد فتره من التجهيزات المتواصله جاء يوم عرس خلود وناصر...محمد مو شايلته الدنيا خلاص اخته بتعرس ولان سماح بتحضر العرس هاالشئ كمل الفرحه...
ريناد مبسوطه عاالاخر..خاصه انها كلمت احمد وعاتبته بس راضاها لانه مايقدر على زعلها...
بس في شئ قاله لها وخايفه منه....انه يبي يسمع صوتها..حتى يقول لها شئ مايقدر يقوله باالماسنجر...
المشكله مو هنا....انه قال انه بيزعل..ريناد ماتقدر على زعله وطول هااليومين تفكر في هاالورطه..
شوق للحين ماتصالحت مع بشار ممكن يتصالحون الليله؟؟كل شئ جايز
خلود اخر توتر بس فرحتها ساعدتها على تخطي هاالتوتر الكبير...

دخلت خلود عاالحضور على اغنيه جواد ياناس


في فستان تغلب عليه البساطه وفي نهايته فراشات بيضاء صغيره والطرحه اخر بساطه..والمكياج زيتي بارز لون عيونها..وشعرات كله رولات بعضها مرفوعه والباقي على اكتافها...
مشت بهدوء والابتسامه مرسومه على شفايفها..لين وصلت للكرسي المخصص لها جلست براحه واخيييرا....

في طاوله كانت جالسه عليها هبه وصديقتها ورود اللي كانت تراقب ريناد بحقد..وتطالعها بتفحص ومقهوره من حلاتها...اللي كانت ملفته للنظر..لابسه فستان وردي موديل فرنسي وفيه ورده عند الخصر..وشعرها مرفوع كله بتسريحه ناعمه وخصله طايحه على خدها اليمين...
ورود: اكره هاالانسانه
هبه: يعني انا اللي احبها...
مرت عليهم شوق لما انتبهت لهم رجعت وسلمت عليهم...
شوق: مرحبا
هبه-ورود: مراحب
شوق: اووه هذا انتي ورود شلونك
ورود من غير نفس : بخير وانتي
شوق: بخير واخبارك هبه؟
هبه: تمام...
شوق: وين خالتي مااشوفها..
هبه: مادري بس الظاهر مع حور شفتهم سوا...
شوق: اها اوكي باي
هبه: باي
بعد ماراحت شوق...
ورود: متى ملكتها؟
هبه: مادري بس عاالارجح بعد مايخلص بشار جامعته
ورود: الا هو حلووو؟
هبه: بشار؟ اووه قطعه من الوسامه والحلاوه اخلاق وخفه دم يدخل القلب بسرعه
ورود: اقول حددي موقفك
هبه: ههههههه ياحبيبتي انا لمحمد ومحمد لي وبس
ورود: كلام...مااشوفك تحركتي سويتي شئ..
هبه بخبث: اليوم بتشوفين....ان شاء الله يسعفني الحظ قولي اميين
ورود: امييييييين ونشوفك عروس
.........
دخلت سماح القاعه...تطالع يمين ويسار تبي تشوف حد تعرفه ..لمحت شوق من بعيد راحت لعندها....
سماح: الله الله ايش هاالحلاوه؟
لفت شوف لمصدر الشوق وماصدقت اللي تشوفه....
شوق: سماح؟ مستحيييييييييل ماتوقعتك تلبين الدعوه...
حضنتها على طول ودمعت عين سماح ...كيف وشوق من ريحه الحبايب...
شوق وهي تبعد عن حضن سماح: واخبارك ؟؟؟
سماح : والله عايشه مبرووك الف مبرووك...اخبارك انتي واخبار.....
شوق: هههه انا بخير والــــ اممم مشتاق لك
سماح: صدق؟؟
شوق: اكيد عمره مابينساك ياسماح.....الا اذا دخلت حياته وحده غيرك
سماح: شوق ابيك توصلين له شئ ..
شوق: شنو؟؟
سماح: قولي لمحمد انه يتزوج وينساني...مالنا امل مع بعض...واذا كان يحبني مابيرفض لي هاالطلب
شوق: مستحيييل يوافق ماتدرين شقد يحبك...
سماح وهي تتنهد: وانا بعد لكن الظروف
شوق: الحين ماعلينا تفضلي اجلسي لاتبقين واقفه
سماح: مشكوره...
صعدت شوق عاالستيج مع امها وصوروا مع خلود..وام ناصر تطالع خلود بحقط لانها حاطه في بالها ان خلود بتاخذ منها ناصر....
رقصوا البنات لين قالوا بس..ريناد كانت واقفه جنب شوق عاالستيج...وسرحانه
شوق: تعالي نرقص ريناد
ريناد: ارقصي انتي
شوق: اوووه شفيك اليوم؟؟؟ كله هاالحلاوه وزعلانه
ريناد: لاتجامليني
شوق: تعالي شوفي شكلك في المرايه قمت اغار منك
ريناد: ههههههههه
شوق: حتى الضحكه من غير نفس
ريناد: شوق باموووت صدقيني
شوق: اها حمود حبيب القلب
ريناد: عن الغلط انا اللي ادلعه بس
شوق: عشتوووووو
ريناد: تدرين مشتاقه اسمع صوته
شوق: ريناد اتركي الجنون عنك
ريناد: طيب اسمعه واسكر
شوق: بيعرفك صعبه يعني
ريناد: لاموشرط...
شوق: براحتك انا قلت لك..
ريناد: اووه شوق لاتكلميني بهاالطريقه وربي ضايعه..
شوق: بسألك انتي واثقه فيه؟
ريناد: ايه واثقه وقال لي اخر مره ان مادقيت عليه بيزعل..من جد
شوق: خليه يزعل
ريناد: لاوالله كل شئ ولازعله
شوق: تحبيه؟
ريناد: اااه أي احبه ياشوق
شوق: الله يديم المحبه
ريناد: امييين...
شوق: تعالي نروح لهم لايشكون بشئ
قربوا من ام محمد وحور وخلود...
خلود: يمه
ام محمد: هلا
خلود: متى بيدخل ناصر
شوق: مستعجله على شنو هاااا دبه
نزلت راسها وهي لونها احمر..
شوق: فديت قوس قزح
خلود: شووق خلااص حور شوفيها ليش ماتدافعين عني
ام محمد: هههههه ياحليلها اختك اللي فيها كافيها...
حطت حور يدها على بطنها وابتسمت.....
ام محمد: بس ناصر تأخر صارت الساعه 12 وينه مابين شوق اطلعي لاخوك واسأليه
شوق: طيب يمه
لبست عبايتها وطلعت برع مالقت حد..قامت تكلم نفسها وينهم لامحمد ولامازن ولاحتى...حتى بشار..
حست بقلبها يدق لمجرد انها تذكرته اااه منك قاسي ..مااشتقت لي معقووله؟؟ابتسمت بألم ولفت
بشار كان يراقبها من مكان مو بعيد عنها...لما شافها بترجع جاء...
بشار: شووق
كشرت..اتخيل اني سمعت صوته.....طنشته وجات بتدخل...
بشار بصوت اقوى: شووق
__________________

 
 

 

عرض البوم صور شذى وردة   رد مع اقتباس
قديم 25-10-06, 03:54 PM   المشاركة رقم: 34
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس ماسي

ه

البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 7873
المشاركات: 2,790
الجنس أنثى
معدل التقييم: شذى وردة عضو على طريق الابداعشذى وردة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 184

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شذى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شذى وردة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وصلت السياره اللي فيها ناصر ومحمد وابو محمد وابو ماهر...دخلوا كلهم ماعدا بشار وابوناصر ومازن..
خلود لما لمحت ناصر على بدايه الستيج توترت ونزلت راسها...ياربي عدي هاالليله على خير اطرافي كلها بارده مو قادره استحمل اكثر...كل ماقرب تقوى دقات قلبها..
صار مقابلها..رفع عنها الطرحه..وحط يده وراء راسها وحبها على جبينها وخدها..
محمد: هيييييه خلاص خلوا هاالحركات للبيت
ناصر: موشغلك مرتي
ابومحمد: هههههه بعدوا شوي خلوني املي عيني بشوفتها قبل ماتروح..
دمعت عينها لماقرب منها ابوها وحضنها...
ابومحمد: خلود بنتي هالله هالله بنفسك وزوجك لاتخالفينه واسمعي كلامه..
خلود: طيب
محمد: يالله بطت اذننا هاالموسيقى...
صعدت شوق وجنبها ريناد عاالمسرح....
شوق وهي تسحب يد محمد وترقص: لاتستحي عبر عن شعورك فااليوم ليس له مثيل
محمد: فضحتينا...اتركيني
شوق: مافيه ....
وبقت ماسكه يده وتتمايل معاه....
ابومحمد: ناصر متى سفرتكم؟
ناصر: بعد يومين..
ابومحمد: بالتوفيق ان شاء الله...

نزل محمد قبل ابوه وصارت ريناد تمشي معاه على طول المسرح...لما قرب عند الباب لاحظ انها مو طبيعيه اليوم..فيها شئ وخمن ان السبب احمد عفوا....مازن

محمد: شفيك
ريناد: انا؟سلامتك
محمد: الا فيك شئ
ريناد: مافيني شئ محمد
محمد: احمد؟؟
ريناد: ايش دخل احمد في الموضوع لا ماسوى لي شئ
محمد باندفاع: ليه تدافعين عنه بهاالطريقه
ريناد: وانت ليش تتكلم عنه بهاالطريقه ؟؟
محمد: ليه ماتبين تقولين لي شصاير
ريناد: اوووووه محمد ماصار شئ بعدين....(سكتت شوي) هذي حياتي انا حره فيها اووكي
محمد: ماتبيني اتدخل يعني؟هذا معنى كلامك؟
ريناد بعصبيه: عليك نوووور باي

تركته ودخلت الحمام تشيل عبايتها وتعدل مكياجها...نزل راسه وهو يفكر..براحتها ماتبيني اتدخل..طييب ياريناد باخليك براحتك وبيجي يوم بتعرفين فيه من احمد..وبتبكين دم....

هبه كانت عيونها تتابع محمد لين طلع من الصاله..
ورود: هذا هو محمد؟
هبه: أي هوو فديته بس شفتي رينادوه تمشي معاه اوووف
ورود: وربي حلووو عرفتي تختاري هبه..ها ايش ناويه تسووين؟
هبه: بطلع له بره ...
ورود: انتبهي لحد يشوفك
هبه: لاتوصين..

قامت بسرعه وشافته يفتح الباب ويطلع طلعت وراه وسوت نفسها ماشافته....وحطت يدها على راسها وافتعلت ملامح الالم....حس بوجود حد لف لما شافها استغرب...
محمد: هبه؟؟
هبه: محمد؟؟ هلا
محمد: هلا فيك شلونك؟
نزلت راسها بحزن مصطنع...
محمد: محمد شفيك؟؟
هبه: تعبانه والله
محمد: سلامات شفيك
هبه: تعبانه محمد راسي...وابي حد يرجعني البيت بس مو لايقه
محمد بعد صمت لفتره قصيره: تبين اوديك؟
ابتسمت له ابتسامه النصر....
هبه: تقدر؟؟
محمد: اكيد تفضلي يلا...

لما طلعوا بره حدود قصر الافراح طلعت من شنطتها شريط وحطته...كان لنانسي عجرم...لف عليها وابتسم
هبه: ليكون ماتحب نانسي؟
محمد: ابدا
هبه: هذا ويقولون اني اشبهها في الشكل والجسم..
محمد بتوتر: امممم مادري
هبه بدلع: اقول محمد
محمد: هلا
هبه: اخاف بس ثقلت عليك وانت يمكن مشغول
محمد: عادي حاضرين للطيبين
هبه : تسلم لي محمد

 
 

 

عرض البوم صور شذى وردة   رد مع اقتباس
قديم 25-10-06, 03:56 PM   المشاركة رقم: 35
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس ماسي

ه

البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 7873
المشاركات: 2,790
الجنس أنثى
معدل التقييم: شذى وردة عضو على طريق الابداعشذى وردة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 184

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شذى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شذى وردة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وصلوا نزلت من السياره توقعته يقول شئ لها بس ساكت رجعت وفتحت الباب...
هبه: مابتنزل؟
محمد: لاوالله
هبه: طيب ليش اشرب لك شئ عصير او عاالاقل ماي
محمد: لامايصير هبه انتي لوحدك في البيت
هبه: لاهنا الخادمه
محمد: معليش مره ثانيه
هبه: بتزعلني يعني؟
محمد: ياهبه لاتزعلين...بس
هبه: لابس ولاشئ انزل ارتاح شوي ..
محمد بنفاذ صبر: طيب
دخلوا البيت ومشوا لين وصلوا لغرفه الضيوف...
هبه: تفضل
محمد: اظن لو جلسنا باالصاله افضل
هبه: ههههههه ادخل عاد
استجاب لاوامرها مسير لامخير...غصبا عنه بيشرب هاالعصير ويقووم..
غابت عنه 5 دقايق ورجعت بيدها عصير برتقال..
هبه: تفضل..
محمد: مشكوره
هبه: العفو ماسوينا شئ
جلست قريب منه وتطالعه وهو يشرب بنظرات خبيثه تحمل داخلها معاني غريبه ....
لما نزل الكاس لف لها وانتبه لهاالنظرات...توتر كرده فعل اولى...
شفيها تراقبني ..وتطالعني بهاالطريقه....
هبه بصوت اقرب للهمس: محمد
محمد: نعم
هبه : شرايك فيني
امحق سؤال شفيهاا ذي اليوم
محمد: امم تمام
قامت وقفت قدامه...ولفت على نفسها لفه بدلع..وعبايتها حدث ولاحرج فستان كل الوان قوس قزح فيها...
هبه: والحين؟؟؟عادي؟؟
محمد وقلبه يدق بقوه: هاااا اممممم
قاطعته: اعترف اني حلووه
محمد:ــــــــــ
هبه: مو عاجبتك؟
محمد وهو يقوم: اسمح لي هبه بطلع الحين
هبه وهي تحط يدها على يده: افا محمد ويين ماجلسنا مع بعض...
محمد وهو يطالع يدها اللي على يده باستغراب: لازم اروح
هبه وهي تمنعه : بس على شرط لاتقطعنا اووكي؟؟
محمد وهو يطلع من الغرفه: يصير خير
ماصدق متي صار في سيارته..كان يتنفس بصوت عالي..ياربي ايش هاللي سوته هبه..استغفر الله ايش كان قصدها..معقوله كل هذا يطلع منها...ماتوقعت.احرك قبل ماتطلع لي..........

انسدحت عاالكنبه بخفه وهي تضحك.......ههههههههههههههه شاطره ياهبه الخطوه الاولى تمت بنجاح باقي الخطوه الثانيه....ويصير محمد لي انا وبس ههههههه....
................
__________________

 
 

 

عرض البوم صور شذى وردة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:47 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية