لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص القصيرة من وحي قلم الأعضاء , قصص من وحي قلم الأعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص القصيرة من وحي قلم الأعضاء , قصص من وحي قلم الأعضاء القصص القصيرة من وحي قلم الأعضاء , قصص من وحي قلم الأعضاء


دنيا وجودي فيها عسى الله لايفنيها

بسم الله الرحمن الرحيم هذي اول روايه لي اكتبها بقلمي / نبض الحياه وان شاء الله تكون بدايه موفقه انا راح استغني عن ذكر اسم الماركات في اي شي

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-07-14, 02:33 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2014
العضوية: 267768
المشاركات: 3
الجنس أنثى
معدل التقييم: انين الانفاس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
انين الانفاس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص القصيرة من وحي قلم الأعضاء , قصص من وحي قلم الأعضاء
افتراضي دنيا وجودي فيها عسى الله لايفنيها

 

بسم الله الرحمن الرحيم هذي اول روايه لي اكتبها بقلمي / نبض الحياه
وان شاء الله تكون بدايه موفقه انا راح استغني عن ذكر اسم الماركات في اي شي سواء اللبس او المكياج او السيارات لان الاحداث كثيره ومزدحمه فمن الاولى ذكر الاهم وترك المهم كمان ماراحاذكر الشخصيات الا لمن يجي دورهاراح اتكلم عن افراد العائله


إن أجمل لحظات الحياة
حين تعيش في أفئدة الناس دون غش و خداع

تعترض حياتنا امور تبدو لنا في البدايه وهم او شئ غير واقعي ولكن حين تكرارها او استمرارها نتيقن انها حقيقه وليس تخيلات هذا ماسنراه مع بطلة روايتنا التي ستعاني من امور كثيره وفي النهايه تجد نفسها خسرت اغلى شئ بحياتها لايقدر بثمن ولاكنوز ولكن هل تتقبل مصيرها وواقعها المرير من الصعب طبعاً ولكن عليها القبول والرضى ربما تكون مكيده وربما امتحان يأتي بعده فرحاً لاينسى طيلة حياتها الم يقول سبحانه ( فأن مع العسر يسرا : ان مع العسر يسرا ) صدق الله العظيم

سمحت لعقلي يغوص في بحر التخيلات التي لاتعترضها عوائق ولكن بحدود المسموح
لأكتب لأحبتي بعض تجارب الحياه التي ربما قد تكون وبالصدفه مطابقه لبعض الحقائق الموجوده في حياتنا الا انها من افكاري استلهمت هذه الروايه سأكتب ماهو معقول وقد يكون نافع لبعض الاشخاص في النهايه سأضع تجارب ومشاكل لها حلول ولكن مشكلة بطلتنا لا حل لها الا انها تتقبل مصير حياتها بكل تفاول فمن يعلم بالغيب الا الله

( البارت الاول )
نزل مصعب من الدرج الخارجي للبيت الي يوصل للحديقه وهو يهرول وماسك بيد اخته اجوان الي طايره من الفرحه لان حلمها تحقق كانت اسيل تمشي وراهم وهي تراجع بعض المعلومات لاختبار اليوم
مصعب رافع يده اليسار ويأشر بها لبعيد : شوفي جوجي عجبك
اجوان فاتحه فمها من الصدمه ومندهشه : وش ذا
اسيل فكتها ضحك وجلست على الارض ماسكه بطنها : ههههههههاي يمه وش ذا وجلست تمسح دموعها من كثر الضحك ورجعت تضحك ههههههههاي بطني حرام عليكم هههههاي والله قويه
مصعب فكها ضحك وماحس بعمره وطالع لاخته : لا يكون ماعجبك ترى طبق الاصل حتى نفس اللون ابيض بس الاختلاف في السلاله
اسيل وهي داخله نوبة ضحك : انا اشهد ابدا مافيه اختلاف
مصعب : عاد لو ماعندكم اليوم اختبار كان قلت اجلسوا تسلوا معاه وتمشوا به في الحديقه
اسيل : لا لا تكفى انا متنازله اصلاً ماطلبته خل الاخت تتهنى فيه
اجوان وعيونها مليانه دموع ضربت برجلها الارض بقوه من القهر : يعلكم ماني بقايلها ( هذه الكلمه اكثر استخداماً عند اخوات مصعب لانه هو الي عودهن عليها )
طالعت اجوان في مصعب وهي تحاول قد ماتقدر ماتسمح لدموعها بالنزول لانها تعتبرها اهانه لها : اخر مره اطلب منك شي لو اعتذرت كان افضل من هالحركه البايخه صدقني مابرجك راح اقدر انك ماتقدر تجيبه صدقني ماراح اطلب شئ من خيولك والي جابه لك الله ياخذه
مصعب وهو مبتسم لانه وقف عن الضحك لان اخته كسرت خاطره سحب راسها لصدره : لا ياجوجو لاتدعي على اعز من روحي كانك تدعي علي يرضيك ذا الشئ وهو والله مايدري بالسالفه جابه فزعه لان الحصان الي طلبتيه مشغول مع المدرب ودي نفوز بعد في الفروسيه وهذا المتوفر
اجوان سحبت نفسها من حضن اخوها : يالظالم حمار مالقيت الا حمار كيف تحول الحصان لحمار هذا الغريب بعينه
طالعت في اختها اسيل ومسكت بيدها وسحبتها : يالله نمشي قبل ماتطير المعلومات هذا اذا بقي معلومات
مصعب يكلم اجوان وهي تمر من عنده : حيلك تراك غاليه عند مصعب
التفت لا أسيل وضغط على خدها : اسولتي انتبهي لاختك
اسيل تأشر على عيونها وهي مبتسمه كان ودها تضحك بس عارفه ان اجوان واصلها معاها
مصعب استنى خواتها لحد ماركبوا السياره ومشى السواق
ودخل عند امه وجلس معاها على طاولة الفطور
ام مصعب : بشر ايش صار
مصعب ينزل الكوب من فمه : اعتقد نسيتها الفكره
ام مصعب : لو اجلت الي صار لحد ماترجع من الجامعه اخاف يصير فيها شئ وماتركز في الامتحان لاتنسى انها حساسه
مصعب قاعد يأكل : لو اسيل قلت معاك حق بس جوجي قويه وبعدين ياامي فكت راسي بهالحصان الا اجيبه علشان صحباتها يشوفوه لو قلت انه مشغول مابتصدق ولاترضى فالافضل اقطع رجاها وماكان قدامي الا اجيب لها بدال الحصان حمار الله يكرمك ونفس اللون
ام مصعب : ويكرمك والمسكينه كانت بتكلم صحباتها لو مااسيل استعجلتها
مصعب وقف وسلم على امه ولبس نظارته واخذ جواله ومفاتيح سيارته وراح لشغله
( نبذه عن حياة مصعب واهله )
(مصعب هو الي ربى خواته مع امه لان ابوه توفى وهو ثالث ثانوي واخواته صغيرات اجوان كان عمرها 6 سنوات واسيل عمرها 3 سنوات فأصبح الاب الحنون والاخ الحريص كان حلمه يلتحق بنادي رياضي بس تبخر بمجرد ماتركه والده فأظطر يلتحق بالكليه العسكريه وتخرج ضابط برتبه كبيره ومنصب مرموموق واصبح له شأن كبير لنباهته وذكاؤه وكان وسيم بينه وبين اجوان شبه )
صحيح ابوه ترك لهم عماره اربع ادوار كل دور شقتين وسوبر ماركت كبير بس هو كان يطمح يعيش خواته في مستوى مو اقل من غيرهم وحب الفروسيه واخذ له فرس ومنقية ابل من المزاين المشهوره وصار له سمعه وشهره بين المنقيات الاخرى وتعرف على رجاجيل اكبر منه واكتسب منهم خبره وكان يخاف على خواته ويلبي كل طلباتهن وحنون معاهم علشان امه ماتشيل هم وعمره الحين 32 سنه يحب اللهجه البدويه. علم خواته كلمات منها )
اجوان :عمرها 20 سنه جميله جداً عيونها وسيعه ورموشها كثيفها خشمها واقف وبشرتها بيضاء وشعرها طويل لنص ظهرها مستحيل ماتلفت انتباه اي شخص يشوفها تحب تهتم في نفس جرئيه في قول الحق مصعب اخوها خط احمر بحياتها ماترضى احد يغلط عليه تحب تجلس وتسولف مع زياد ولد عمها الي بعمر اسيل وهي الحين بالجامعه
اسيل : 17 سنه حلوه بس ماتوصل لاختها بشرتها بيضاء وخشمها واقف عيونها كبيره و شعرها يوصل لين اكتافها وخجوله جدا جداً ماتحب تجرح ولاتدافع عن حقها وماتحب تتقمص ادوار ماتليق بها واضحه بعلاقتها
تحب صديقتها جودي رغم مالهم فتره طويل مع بعض بس لانها تشوفها زي اختها مستحيل تطلع سر من اسرار صديقتها لو كلفها هالامر تخسر شئ غالي ولاتخسر صديقتها الي تحبها اكثر من نفسها وبالمقابل جودي بتبادلها نفس المشاعر
( بيت ابو جاسم )

هذي الفتره كانت فترة امتحانات عند جودي عمرها 16 سنه وهي الحين ثاني ثانوي ادبي لانها تعشق الاداره فدخلت ادبي لان هذا القسم مايتطلب تخصص معين وكانت جميله جدا ومن يوم هي صغيره والمل ينبهر بأخلاقها وجمالها وذكاؤها (لكنها لاتهتم بالجمال فجمال الروح والاخلاق افضل من الجمال الجسدي او الظاهري) وكانت مثقفه جدا وعندها غرفه بحانب مكتب ابوها كلها كتب عن الاداره والفسفه والسلوك الاداري والتنظيمي كانت باللغه العربيه والانجليزيه طبعا هي دخلت المدرسه على خمس سنوات لانها ذكيه وتحب العلم
صحيت على الفجر وكانت مفجوعه هذا الكابوس يجيها اذا كانت متوتره او تعبانها او ارهقت نفسها وكذا مره يجيها وبدأت تقلق منه راحت للحمام وأخذت شاور سريع وصلت قبل الفجر وجلست تراجع ولمن سمعت الأذان صلت وقرأت لها جزءبسيط من القران ولبست لبس المدرسه وكانت نازله لغرفة الاكل وقابلت اخوها جهاد حضنها لمن شافها ( مقرب جداً منها )
جهاد :صباحك ورد ياورده
جودي : هلا دودي صباحك ياسمين ياغلاي
جهاد : مستعده لاختبار اليوم والا ترى مابوصلك
جودي طالعت فيه بعين مفتوحه والثانيه مقفله : افا انا اخذلك ماتوقعتها منك يادودي
جهاد: هههههههههه مدري من وين جبتي لي هالاسم لو سمعوك الي معي في المكتب كان ضاعت الهيبه
جودي :الا والله لهم الفخر الاسم مايغير شي الاهم الاصل والفكر الزين
جودي متعلقه كثير في جهاد واكثر محفز ودافع لها هو ووالدها

طلع ابو جاسم من جناحه هو وزوجته وسلموا عليهم جهاد وجودي ونزلوا سواء لغرفة الطعام
دخل عليهم جاسم باس راس امه وابوه وجلس
بدأتالمشرفه بتوزيع الاكل عالجميع
ام فهد : وين زوجتك واولادك
جاسم : والله مانامت اميره الاالفجر شهد شويه محمومه وماحبيت اصحيها قلت ترتاح شويه واذا صحيت بتفطر
ام فهد : سلامتها يمه بس كان وديتوها المستشفى او ناديتوا دكتور العايله
جاسم : اميره تقول فيفادول يقوم بالواجب والحين هي احسن
ابو جاسم : سلامتها ياولدي ماتشوف شر دام كذا اجلس في البيت اليوم يمكن تنتكس بنتك مره ثانيه لاسمح الله
جاسم : لا يابوي مافيها الا العافيه انت ناسي ان اليوم توقيع عقد المشروع لازم اكون موجود
ابو جاسم : براحتك وقواك الله ياولدي
طبعا جاسم متزوج بنت عمه وعنده توأمين ولد اسمه فهد على اسم ابوه وشهد واعمارهم 6سنوات
جاسم التفت على اخته الصغيره : هاه جودي حبيبتي متى تخلصي
الا وين جنى
جودي : هانت ياغلاي مابقى شي وسلامة بنتك قدامها العافيه ان شاء الله
ياحبيبي جنى ماعندها امتحان الاالظهر تلقاها نايمه
جاسم مسح على راس اخته : اجل شدي حيلك
جودي وقفت واخذت شنطتها : من الحين اقول لكم ترى اسيل احتمال تجي معي مابغى اشوفكم بالبيت كاالعاده
ابوها حيياها الله البيت بيتها وذولا ماعليك منهم انا ادبرهم ( يقصد جاسم وجهاد)
جودي : فديتك يابعد عمري الله لايخلييني منك وباست راسه
ام جاسم : ارتاح لها ذي البنت وفيها حياء ماتلاقي في بنات الزمن ذا
الحمدلله انك تعرفتي عليهم انتي واختك
ابو جاسم : ناس طيبين واخوها هو الي رباها رجال والنعم فيه راعي طيب ونخوه
جاسم : انا اشهد انه كفو وترى كلمني على الحفله والمسيره الي مسوينها لمنقيته ويبغى وقفتنا معه
جهاد : انا اذا كنت فاضي بجي معكم واذا مشغول انت والوالد تكفون وزود
ابو جاسم : يبشر بعزه الغالي باذن الله نكون اول الحاظرين يستاهل
جودي : عاد انا بقوم بالواجب عند اسيل واجوان
ام جاسم ضحكت : ماتقصري ياقلبي وانا واميره بنروح معاكم
جودي : اكيد ماتحلا الروحه الا بكم يابعد عمري وراحت لامها وباست راسها وكفها : باي مامي دعواتك يالغاليه وطالعت في جهاد : يالله تأخرنا
ام جاسم : من غير ماتوصي ادعي لك ولاخوانك
جهاد:يالله ب الاذن وان شاءالله شهوده ماقدامها الا العافيه ولاتشيل هم ياخوي اذا انتكست انا موجود لاتشيل هم روح لدوامك وانت مرتاح البال(كان حاط يده على كتف اخوه لمن كان يكلمه )
جاسم : فيك الخير لاخلا ولاعدم ياخوي(وقف وسلم على جبين جهاد )
ابو جاسم وزوجته اعجبهم تماسك اولادهم وقربهم القوي من بعض
جودي طبعت بوسه على راس اخوها الكبير الي تشوفه بمكانة والدها

وطلع جهاد مع جودي وتوجهت ام جاسم لجناح ولدها تتطمن على شهد بعد ماراح جاسم وابوه
وصل جهاد جودي لمدرستها وراح لمكتبه وتعهد انه يكون مع جودي فترة الامتحانات يعني يوصلها ويجيبها (راح تلاحظون الاهتمام بجودي مو بجنى ) الي راح نتكلم عنها بعدين يمكن لانها الصغيره ويمكن لسبب قوي جدا
عائلة ابو جاسم
الوالد ابو جاسم / فهد جاسم الراسي عمره 48سنه رجل اعمال كبير لشركة والده وله اسم كبير وله وزنه في السوق السعودي والخليجي ملياردير ومع ذلك حنون و متواضع يرتاح للاشخاص الاوفياء حتى لو كانوا بسيطين
ام جاسم / نوره الزايدي عمرها 43سنه دكتوره في جامعة الاميره نوره بس تركت التدريس لانها مرضت فتره اظطرت تترك التدريس تحب العلم والدراسه مثقفه مهتمه بنفسها الي يشوفها يقول انها اصغر من عمرها بكثير وحازمه بقراراتها عيالها خط احمر تدافع عنهم حتى لو غلطانين توجد لهم مبررات تكره احد يدوس لها على طرف حتى زوجها مازالت ماخذه منه موقف رغم حبها الشديد له لانه له ماضي معاها نوعاً ما سئ من وجهة نظرها راح نعرفه بعدين
جاسم : ولدها الكبير واحب ابنائها بعد جودي تعتبره اخوها اكثر واحد تشكي له او نقول يعرف اذا امه متضايقه او تعبانه عمره 32متزوج بنت عمه اميره عمرها 26 سنه طبعاً كانت بينهم قصة حب ويارب تستمر عندها تؤام بنت وولد
جهاد : ( محامي شاطر اي قضيه يكسبها عمره 28 سنه قرر يشتغل لوحده فتح له مكتب خاص بعيد عن شركة ابوه واعمامه وطموح بس يكره الي يستغفله او يخبئ عنه حاجه ) تخرج من جامعة كالفوينيا احلامن جاسم لانه يشبه لامه كثير ويحب يهتم بنفسه ويظهر جماله واكثر وقته في الشغل حتى وهو في البيت جالس في مكتبه يدرس قضاياه امه تلح عليه بالزواج وهو رافض بحجة انه مالقى الي تناسبه وتستاهل ان تشاركه بحياته ومره فشلها مع خالته لانها خطبت بنتها بدون موافقته بس كان عنده علم وماتكلم واعتبرته امه موافقه بس لمن عرف بالموضوع جن واعترض وقال لامه انهي الموضوع زي ماتكلمتي فيه وزواج من بنت اختك مافي لو على جثتي وتفشلت ام جاسم من اختها وانقطعوا عن بعض فتره ورجعوا تصالحوا
جنى / اول بنت بعد ولدين كانت دلوعة العائله بس جودي خربت عليها لانها اخر العنقود عمر جنى 20 سنه ثاني سنه بالجامعه تخصص تربيه خاصه وصاحبتها اجوان اخت اسيل كانت جنى تمتلك جسم مثالي وطول مناسب لجسمها وبيضاء وشعرها لنص ظهرها عيونها واسعه ورموشها كثيفه يعني حلوه وفوق كذا تهتم بنفسها بشكل مبالغ فيه يعني زي امها
جودي / اصغر وحده عمرها 16 سنه جميله جداً جداً تلفت انتباه اي شخص شعرها مو طويل لحد اكتافها دايم تقصه اخر همها الموضه بس ناعمه وراقيه في موديلاتها تحب المغامره عندها اسلوب في الكلام جذاب التعليم وتثقيف النفس اكبر اهتمامها نفس طبع امها

( البارت الثاني )

دخلت اسيل للمدرسه والابتسامه على وجهها
جودي : هلا بالغاليه ياباسط ياجعله دوم
اسيل سلمت على جودي ورمت بالشنطه وفكت عبايتها وطلعت كتابها : فديتك يدوم غاليك الا كيف المذاكره
جودي : اممم ماتبغي تقولي هاه طيب ماعلينا والله انا شفت لك كابوس اربك دماغي بس راجعت شويه واحس الحين تمام
اسيل : يالله ياجودي ماتلاحظي هذي الكوابيس تجيك اذا ارهقتي نفسك لازم تشوفي لك حل
جودي : ماعلينا الحين قولي ايش سر هالابتسامه
اسيل فكتها ضحك لمن تذكرت الي صار: ههههههههههههههههههه
جودي مستغربه بس ابتسمت عالخفيف : طيب خلينا اخلص من الامتحان واتفضى لك
اسيل تاشر على عيونها : من عيوني اقولك بس ليه جايه بدري
جودي : حسيت ان جهاد مستعجل وماحبيت اخره
اسيل : وهو للحين يوصلك ايش فرقت لو جيت مع السواق مو طول الترم تجي معاه
حودي : يقول هالفتره محتاجه اهتمام وهذا اهتمامه فديت قلبه ياناس
اسيل : طيب خلينا من ابو الاهتمام وراجعي لك كم كلمه

لمن وصل ابوجاسم وولده لشركه طلب من اخوانه يجونه بمكتبه قبل مايجتمعون مع مجلس الاداره بعد الظهر واجتمعوا اخوانه وقاعد يقول لهم هذي اخر مره اخذ رايكم لانه مافيه وقت صحيح انا صاحب الفكره بس الراي لكم اليوم بنجتمع بمجلس الاداره ويتم القرار وشراء الاسهم حسب الاتفاق
ابو باسل : والله ياخوي رايك زين وحنا مانخالفك وانت راعي ثقه وانت صاحب الراي واحنا نتبعك ياخوي
ابو سيف : وان اشهد نحن موافقين وان شاء الله يكتب لنا الخير وانا اخوك
ابو جود : والله انا ماعندي مانع طالما الارباح مضمونه توكل على الله
ابو جاسم : يابو فهد (جاسم ولده ) جهز اوراق المشروع علشان نعرضها في الاجتماع اليوم وكلم باسل وثامر وسيف وهيثم لازم يحضروا الاجتماع
راح اعرفكم بالاخوان بسرعه
ابو باسل اسمه بدر بعد اخوه فهد وعنده ولدين باسل وثامر يشتغلون معه بالشركه لان تخصصاتهم مطلوبه في الشركه
ابو سيف بعد بدر اسمه سعود عنده ولدين سيف وهيثم يشتغلون بعد معه في الشركه وكمان اميره بنته زوجة فهد ولد اخوه جاسم تعرفونها
ابوجود اصغر اخوانه اسمه جابر عنده بنتين جود وجومانه وماعنده اولاد وهذا سبب له مشاكل كثيره راح تعرفونها بعدين
وقت الاجتماع دخل الاخوان واولادهم لان حصتهم بالشركه اكبر من المساهمين الاخرين وكان موجود ابو اياد وحصته 10٪ والاستاذ يامن وحصته 30٪ و60٪لعايلة الراسي
بعد الاستعراض الموجز الي قدمه جاسم للارباح لهذه الفتره اعطاهم فكره موجزه عن المشروع الي ناويين يقدموا عليه وترك لهم المجال للكلام
الاستاذ يامن وهو يعدل نفسه بعد ماكان ساند نفسه ويمسك القلم ويأشر على الورق : انا عندي استفسار فيه خطه بديله للخروج من هذا المشروع بخساير اقل لاسمح الله وواجه المشروع اخفاق
وناظر في جاسم وكمل : طبعا انا من المؤيدين واراح ادفع كثر ماتدفعون وزود بس اتحمل الخساير بدرجه اقل
ابو جاسم : انا ماحطيت في بالي الفشل بس لو صار انا مسؤول عن الجزء الاكبر من الخساره بشرط لو ربحنا تزيد نسبتنا في الشركه
ابو اياد :وانا موافق بس راح ادفع اقل بحكم راس مالي الموجود مايسمح اشارك بأكثر والخساره اتحملها معاكم
الكل وافق ووقعوا العقود وانتهى الاجتماع
اياد ينزل نظارته ويطالع للوراء لانه كان عند الباب بيطلع من غرفة الاجتماع : ابو فهد التقرير عجبني ودقيق اتوقع الي كتبه مو نفس اللجنه الي تعد التقرير دائماً صح
جاسم وهو يلم الاوراق ويحطها فوق بعض وابتسم عالخفيف : ايش الي اختلف في النهايه تقرير لاراح ولاجاء
يامن راح لجاسم وضرب بيده على كتف جاسم بالخفيف : تعودت على اسلوب استاذ داود بس هذه المره التقرير جداً رائع ودقيق وجميل ممكن اعرف من كتبه
جاسم : يهمك
يامن حس ان جاسم مايبغاه يعرف مشى لين وصل للباب وقبل مايلبس نظارته : مصيري اعرف يابو فهد
اشوفك على خير وطلع

جاسم ووالده هم الوحيدين الي ماطلعوا من غرفة الاجتماع : ابويه انت ليه قلت انك تتحمل الخساره مانت بمجبور تدخل من الاساس
ابو جاسم : لا يافهد لازم تعرف اني ماتكلم من الفاضي لو خسرت انا اتحمل وهالمشروع لازم يصير لانه في نقله نوعيه للشركه اذا نجح ان شاء الله
جاسم : ان شاء الله يابويه

وصل جهاد عند مدرسة جودي الحكوميه لانها حبت تدرس اخر سنتين في حكومي لانها تبغى تعرف الفرق بين الاداره الحكوميه والخاصه فهي من عشاق الاداره
جودي : يالله اسيل
اسيل : طيب الحين اجهز
مسكت جودي بيد اسيل وسحبتها بسرعه بس اسيل فهمت الحركه ووقفت وسألت جودي : لا يكون اخوك الي جاي ياخذك
جودي : ياشيخه تأخرنا على الولد يعني اعتبريه سواق ايش حصل مو انتي تركبي مع السواق
اسيل : لا ياقلبي شوفي غيرها خلاص جودي انتي تعرفيني روحي وبمرك العصر اوكي
جودي : اسيل بلا دلع يالله امشي
اسيل : سوري وشوفي سواقنا وصل بالاذن ماتزعلي قلبي سي يو( رفعت يدها تأشر لجودي )
جودي : يعلك ماني بقايله على امرك استناك العصر
راحت جودي لاخوها
جهاد : حيا كم الله ترى السلام له اجر
جودي : اسفه دودي سلام
جهاد : وعليك السلام ايش فيك وين اسيل
جودي ضربت جبهتا بيدها ولفت على اخوها : تصدق نست هالخبله تقولي وش الي باسطها تصدق طول الوقت والابتسامه ماتفارقها
جهاد : طيب هي بتجيك اليوم اسأليها المهم انتي ايش فيك
جودي : مافيني شئ بس اسيل مارضيت تجي تقول بتمر العصر كل هذا لانها مستحيه منك
جهاد : غريبه طبعها ماعلينا المهم يعني بينفك الحصار وبنتغدى في البيت
جودي : خلاص بلغ بابا وجسوم والله انت عارف بغلاوتك عندي بس تعرف اسيل اذا مارضيت تركب معاي لانه انت الي جاي تبغاها تجي البيت وهي عارفه انك موجود عاد هذه احتياطات عاديه وانت تعودت عليها
جهاد : طيب وش تبغين من السوبر ماركت انا بوقف عند المحطه اعبي السياره بانزين بس لاتكثري لان الغداء مابقى عليه شي
جودي : والله انت كريم وانا استهال ومايرد الكريم الا اللئيم
جهاد : حدك 50 ريال اخلصي ايش تبغي قالت كريم
جودي :ههههه طير مناك طيب خلاص مابغى شئ
جهاد : يكون احسن وفرتي
جودي : هو بكيفك اقول جيب لي شبس حار نار كبير وجيب لي عصير هولستن بالتفاح ولاتنسى تحسب لجنى لاتزعل علينا ايوه وكمان جيب مجموعة شوكلت يمدحوها وقت الاختبارات
جهاد : حاظرين للحبايب
جودي : فديت دنيتك ياغلاي
جهاد طير بوسه لجودي في الهواء بدون مايطالع لوراء وجودي فهمت حركته ونزل يجيب الاغراض بعد مالبس نظارته

بالجامعه

فوز بالمبنى الي بتختبر فيه قاعده تراجع قبل الاختبار
فوز تطالع اجوان ومستغربه من سرحانها وواضح انها متضايقه : ياهو ايش بك لو جنى قلنا سرحانه مع الحبيب باسل بس انتي مالك بسوالف الحب
اجوان التفتت لجهة فوز : يرحم امك تسكتي ترا الاخلاق زفت علشان ماغلط عليك تجنبيني
فوز : اجوان قلبي فيك شي ترى مابقى على الاختبار وقت يالله خلينا ندخل القاعه وبعدين نتكلم في مزاجك الخايس
اجوان وقفت ومدت يدها لفوز تساعدها توقف : مشينا
وبعد ماخلصوا من اختبار الفتره الاولى جلسوا لحد الساعه 11 علشان يختبروا الماده الثانيه الي تبدا الظهر وهذا الوقت وصلت جنى
جنى : اوف ياربي ايش هالحر والحظ النحس الاختبار بأخر مبنى سلام صبايا
فوز واجوان سلموا على جنى
جنى : كيف اختباركم الصباح
فوز واجوان : ماشي حاله
جنى : هالخبله جودي وانا جايه الجامعه توها رجعت من المدرسه وطفشانه لان خطتها مانجحت كانت ودها اسيل يتروح معاها
اجوان : تنسى دام اخوك هو الي موصلها وسألتيها كيف اختبارهم
جنى : ايه تقول زين بس مستغربه من اسيل تقول مره مبسوطه وفرحانه والمشكله مارضت تقول لها السالفه
اجوان : خلاص فكينا من هالسالفه ترى متضايقه منها اذا خلصنا من الاختبار انا افهمكم كل شي ياساتر فيكم فضول ماشفته في غيركم
فوز : يعني الي مضايقك من اهلك صح
جنى : اقص ايدي اذا ماكان ورا السالفه الحصان الابيض
اجوان : كلي تبن انتي وياها مافيكم عالصبر يالله ادخلوا هذه المشرفه جابت الاوراق
ودخلوا القاعه
بعد الامتحان راحوا البنات لكافتيريا بالجامعه وحكت لهم ان مصعب جاب لها حمار بدل الحصان الي طلبته وانه رفع ظغطها بهالحركه مع الصباح وان اسيل ومصعب انبسطوا بالي صار وكيف كانت مقهوره ومعصبه وبكت من القهر
جنى وفوز ماقصروا بالضحك والنكت بس في النهايه جاهم سب محترم سكتهم

( بيت ابو جاسم )

نزلت جودي من الدرج وتكلم الي جالسين بالصاله : جسوم ليه ماطلعت يالحبيب والا لازم الطرده
جاسم قرب من اخته وضغط بيده على خشمها : يا عديمة الاحساس ياجباره كنت اسلم على جنى ماشفتها لا على الفطور ولاعالغداء والحين بتنزل حبي وبطلع
جنى : روحي بس ماعليك منها جسوم ايش رايك نجلس بالحديقه الي قدام البوابه ترى الجو مايتفوت
جاسم مسك بيد اخته : صدق يالله انا فاضي
نزلت اميره ومعاها عيالها فهد وشهد : وانا معاكم حدي طفشانه
وجلسوا يضحكوا
جودي تطالع في ساعتها
جاسم : معليش ياجودي دام اميرتي بتجلس ماقدر اطلع اسمحيلي
اميره بدلع : مرسي حبي
جهاد خرج من مكتبه مع امه
جودي لمن شافتهم : اوووف لا اكتمل النصاب روحوا يعلكم ماني بقايله خلاص انا استاذن من بابا واروح لها
جهاد : ايش في الحلو زعلان
ام جاسم : الا دلوعة البيت مااقوى على زعلها
جنى : وع وش دلوعه هذي بصوب والدلع بصوب
جودي : خذي الدلع لك بس فكوني البنت بتجي الحين وربي ليغمى عليها لو شافت الاخوان وساعتها احلم انها تجي بيتنا مره ثانيه
جهاد : هذا الي مزعلك الحين اطردهم كلهم
طالع في اخوه : جاسم خذ عيلك وتوكل وجنى على غرفتك
جاسم : اطلع انت بالاول انا كذا كذا رايح مع عيالي وطالع في جنى وسالها اذا بتجي بس اعتذرت علشان ياخذون راحتهم
ام جاسم : الا الغالي ماينطرد
جاسم وهو ماسك الباب : فديت من يغليني ياجعل يومي قبلك وارسل لها بوسه في الهواء
جنى : وكالعاده بدا الموال ولن يخرج الحبيب
جهاد وقف ودف جاسم لبرا وطلعوا بعد ماستأذنوا بس قالهم جهاد بيرجع ياخذ اوراق وملفات لانه الحين طلع يقابل واحد من اصحابه
وصلت اسيل وسلمت على جنى وامها وسولفت معاهم عالخفيف واستأذنت جودي من اهلها وراحوا لجناحها يذاكروا
خلصوا جودي واسيل وطلعت معاها للحديقه توصلها للباب الرئيسي وفجاءه دخل جهادوجواله في يده وفيه اوراق كمان ماسكها بيده الثانيه وكيس فيه شئ مو واضح ولابس نظارته وشاف اسيل وجودي وعلى طول اعطاهم ظهره وماركز زين في اسيل
وجودي صرخت فيه: دودي وش جابك ليه ماتتكلم قبل ماتدخل
جهاد وهو يصعدللدرج هرول : اسف والله ماقصدت وفتح باب الفله
ركضت جودي ورا اسيل الي كانت تبكي بس مالحقتها جودي لان اسيل رمت الطرحه على وجهها وبسرعه خرجت وركبت السياره
رجعت جودي ولقت جهاد يستناهابالصاله وقالت له دودي ليه مادقيت علي قبل لاتدخل حرام البنت خرجت تبكي من الاحراج
جهاد : والله على بالي خلصتوا من زمان وراحت يعني ببساطه فكرت البيت فاضي وتطمني ماشفت اصلا منها شي الا ان بياض بشرتها لفت انتباهي وشعرها ماشاء الله كثير وعيونها جذبتني ورموشها كثيره وطالع في اخته وفكها ضحك لانه كان يستهبل
جودي : وش شفت بعد كل ذا في لمح البصرمابقى الا تقول شفت وش لابسه والله انك خبيث يادودي بس كيف عجبتك وغمزت له بعيونها
جهاد : استحي يابنت لايجيك بكس على فمك ياقليلة الادب وحط يده في يدها: اصلاً انا على طول اعطيتكم ظهري والله مانتبهت لكم وكنت مشغول
وطلعواسوا وهي تكلمه عن قلقها ان اسيل تكون زعلانه عليها وهو يقول لها انه مايتوقع انها تزعل لانه اسيل عقلها كبير وبتفهم انه مالك يد في الموضوع وانها اقرب صديقه لها فبتلتمس لها عذر

دخلت اسيل والطرحه على وجهها علشان ماحد يشوفها وهي تبكي خصوصا اخوها مصعب بس حمدت الله مالقت احد وجري على غرفتها وانصدمت بالي شافته في غرفتها
انتهى البارت

 
 

 

عرض البوم صور انين الانفاس   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لايفنيها, الله, دنيا, فيها, وجودي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص القصيرة من وحي قلم الأعضاء , قصص من وحي قلم الأعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:05 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية