لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-03-14, 05:56 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 265098
المشاركات: 38
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسرار القلوب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSan Marino
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسرار القلوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسرار القلوب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: روايه وش ذنبي يوم اني حبيتك

 

البارت الثالث عشر
بالشقه لمياء قاعده بالصاله تتفرج تلفزيون ولابسه قميص مغري وخالد دخل الشقه
خالد تفاجئ من شكلها ولمياء قامت بسرعه ودخلت الغرفه وسكرت الباب عليها تبي تحسسه ان ماتبي منه شي
خالد طق الباب : لمياء افتحي الباب
لمياء فتحت الباب وتتخصر وبدلع : وش تبي
خالد ذاب المسكين وقرب منها
لمياء تبي تندمه على اللي سواه وبعدته بقرف: اففففف ابعد عني
خالد :مو انتي زوجتي ليش ابعد
لمياء بقرف: افففف اقولك بعد وبعد وحده معصب وطلع من الغرفه ولمياء ماتت ضحك وبقلبها لسه ماشفت شي لعبه انا عندك
محمد وفيصل بالمطعم يسولفون
محمد باستهبال مسك يد فيصل : سامحتيني
فيصل فطس ضحك : ماخلصنا من الموال ايه سامحتك هههههه
بالطياااااره
عبد العزيز يسولف مع ناصر وياسمين رااحت في سابع نومه
ليلى وام خالد بالصاله يتصلون على وخالد مايرد
خالد حاط تليفونه عالصامت
نزل من الغرفه معصب وجلس عالكنب يتفرج تلفزيون
فتح جواله وشاف 20 مكالمه لم يرد عليها من البيت
خاف ان في شي صاير واتصل
خالد بقلق: الو ام خالد:الو هلا ياولدي عجزنا واحنا نتصل عليك وينك ياولدي ؟
خالد ارتاح وبكذب : عند واحد من الشباب
ام خالد : متى بترجع
خالد : بنااام عندهم وبكره العصر راجع
ام خالد : على خير ان شاء الله
خالد : تبون شي اجيبه وانا راجع
ام خالد : سلامتك
خالد : يسلمك ربي فمان الله
ام خالد : فمان الرحمن
سكر من امه ورجع للغرفه
طق الباب ومافي رد
طق مره ثانيه : لمياء افتحي
لمياء نااايمه ومسكره الباب بالمفتاح
خالد بصراخ : لميااااء اكلمك انا افتحي الباب والا بتشوفين شي راح تندمين عليه
مافي رد
بالطياره
ناصر لف على امه : يمه يمه قومي وصلنا
ياسمين قامت وفجاءه : عبدالعزيز
عبدالعزيز لاف عليها ولما قامت من النوم شافها
عبدالعزيز مصدوم : ياااسمييين
ناصر مو فاهم شي : يمه تعرفينه ؟
ياسمين بقلبها اقوووله ويصير اللي يصير
ياسمين بتردد: ناصر ولدي هذا وسكتت
ناصر بخوف : منو ؟
ياسمين بسرعه : هذا ابوك
ناصر انصدم وظل يطالع امه وعبدالعزيز ابوه وبقلبه هذا ابوي طيب ليش ماسال عني ليش تخلى عني
عبدالعزيز بقلبه هذا ولدي وانا اقول وش هالشعور الغريب اللي حسيته لما شفته
معلومه ياسمين لما ركبت الطياره مغطيه وجهها ونامت وعبدالعزيز دخل الطياره وجلس وماشافها
محمد وفيصل راحو شقه
فيصل يلعب بالجوال ومحمد نااايم
فيصل يسمع صوت شخص يكسر شي بالشقه اللي جنبهم كل شوي يزيد الصوت
فيصل خاف وقام يصحي محمد : محمد محمد
محمد : هممممممم
فيصل بخوف : قووووم شكل الشقه اللي جنبنا فيها مصيبه
قام محمد وبخوف : وشووو
فيصل : قوووم انشوف وش صاير
محمد وفيصل طلعو من شقتهم واتجهو للشقه اللي جنبهم
محمد طق الباب
وبصدمه : خااااالد
خالد بنفس الصدمه : محمد ....وش تسوي هنا
محمد : وش هالصوت اللي نسمعه من شقتك
خالد : مافي شي كسرت الباب
محمد مستغرب وبلقافه : ليه كسرت الباب
خالد : لاني ضيعت المفتاح واظطريت اكسره
محمد ماحب يتدخل اكثر : اهاا عالعموم انا وفيصل جالسين بالشقه اللي جنبك تعال باي وقت البيت بيتك
خالد ببتسامه : تسلم
محمد ببتسامه : يسلمك ربي فمان الله
خالد: فمان الرحمن
وكل واحد دخل شقته وونااااام
عند هنادي اللي جالسه بالبيت لحالها
هنادي نزلت من الدرج بتروح المطبخ تشرب مويه
ودخلت المطبخ وفجاءه كسرت الكاسه وبخوف : يمممه
دريشة المطبخ مكسوره والدواليب مفتوحه
هنادي اتصلت على محمد
محمد نايم ترن ترن ترن ترن
فيصل يلعب بالجوال : محمد قوم احد يبيك
محمد: رد عليه مالي خلق ارد
فيصل فتح الجوال وماشاف الاسم
هنادي تبكي : محمد تعال البيت في حرامي دخل
فيصل جن وبخوف : طيب طيب دقايق وانا عندك
هنادي : فيصل هذا انت عطني محمد
فيصل : محمد نايم
هنادي : قومه
فيصل يقوم محمد : محمد قوم اختك تبيك
محمد في سابع نومه
رجع يكلم هنادي : موراضي يقوم .....وبجراءه :شوي وانا عندك
هنادي : يالله لاتتاخر حدي خايفه
فيصل سكر منها وطياري لبيتها
بالطياره
ياسمين تبكي : ناصر ناصر حبيبي
وتهزه لكن فاقد الوعي اثر الصدمه
عبد العزيز يبكي خايف يخسر ولده
عبدالعزيز شاله واخذه عند اقرب مستشفى
هنادي لابسه عبايتها وتبكي
وفيصل اتصل عالشرطه
فيصل بحنان : تكفين لا تبكين ياقلبي
هنادي : اشلون ماابكي ....لو صار شي فيني
فيصل : اسم الله عليك
هنادي استحت وحست بشي غريب اتجاهه

بشقه خالد
خالد نام بالغرفه جنب لمياء
لمياء ماتدري وين الله قاطها كسر الباب وماقامت
بالمستشفى
عند عبدالعزيز وياسمين
ناصر الحمد الله صحى وقال بتعب: يبه
عبدالعزيز بفرح : عيون ابوك روحه امر تدلل
ناصر بنبره حزن : مابي اشوفك
عبدالعزيز بزعل : ليه ياولدي
ناصر : لانك تركتني انا وامي ورجعت للسعوديه
عبدالعزيز ماعنده رد طلع وميؤوس من ناصر ان يسامحه
عند هنادي وفيصل
الشرطه بالبيت وفيصل جالس مع هنادي
فيصل : قومي معنا الشقه مستحيل اخليك تقعدين بالبيت لحالك
قطع عليهم الشرطي : للاسف مافي أي دليل للحرامي
فيصل : شنو يعني راح نتركه
الشرطي : هذا اللي بيصير لان الحرامي جدا محترف ماله أي بصمات
فيصل : خير ان شاء الله
الشرطي : خذ المدام وروحو شقه مفروشه احسلكم بدال ماتقعدون هنا
فيصل :مشكور ماتقصر ياشرطي
الشرطي : ماسوينا غير واجبنا فمان الله
فيصل : فمان الرحمن وراح الشرطي واللي معه
فيصل : يالله سرينا
هنادي : يالله وراحو الشقه
محمد في سابع نومه
فيصل فتح باب الشقه : تفضلي
هنادي بخجل : زاد فضلك ودخلو
فيصل : في غرفتين بالشقه انتي نامي عند محمد وانا بروح الغرفه الثانيه انام فيها
هنادي : اوكي تصبح على خير
فيصل استغرب وببتسامه : وانتي من اهله وكل واحد راح ينام

 
 

 

عرض البوم صور اسرار القلوب   رد مع اقتباس
قديم 04-03-14, 06:02 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 265098
المشاركات: 38
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسرار القلوب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSan Marino
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسرار القلوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسرار القلوب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: روايه وش ذنبي يوم اني حبيتك

 

البارت الرابع عشر
يوم جديد الاحد الساعه 12:30
بشقه خالد
خالد حاط ايده على خصر لمياء وظامها لصدره ولمياء موحاسه باي شي .لمياء صحيت وشافته وبقلبها ياقلبي عليه وعلى حظنه وباسته من شفته وفجاءه قام خالد ولمياء بقلبها انا اش سويت صدق اني هبله الحين بيحسبني ميته عليه ليه بسته
خالد قرب لشفتها: تحبيني
لمياء بعدت : لا مااحبك
خالد قرب وباسها :بس انا احبك
لمياء استانست :وانا امووووت فيك
بالمستشفى
عبدالعزيز دخل الغرفه عند ناصر وياسمين
ناصرلف وجهه
عبدالعزيز بنبره حزن: يعني مو مسامحني
ناصر : اسف مقدر وتفضل من غير مطرود
عبد العزيزطلع من الغرفه
ياسمين : علامك كذا على ابوك
ناصر : تركنا وتخلى عنى اشلون تبيني اعامله
ياسمين : بس ياولدي
ناصر قاطعها : لابس ولا شي تكفين يمه هالموضوع سكريه
ياسمين : على راحتك ياولدي
ببيت ام خالد
ليلى تتصل على لمياء
لمياء بالغرفه وخالد بالحمام وانتم بكرامه
ليلى : الوو لمياء : الو هلا قلبو
ليلى : وينك ساعه ادق
لمياء : كنت ن...ودخل خالد الغرفه وبشك : من تكلمين
ليلى بصدمه : هذا صوت خالد ؟
قرب خالد من لمياء وسحب الجوال : الو
ليلى : الو خالد هذا انت
خالد بخوف : ليلى اذا جيت البيت قلتلك كل شي ... مع السلامه
ليلى مو ماعرفه وش السالفه : طيب مع السلامه
بشقه فيصل ومحمد
محمد وهنادي نااااايميين
وفيصل قام بدري وراح المطعم يجيب غداء
هنادي تقوم من النوم و تقوم محمد: محمد يالله قووووم
محمد لاف وجهه بالجهه الثانيه : فصووول علامه صوتك تغير
هنادي : محمد انا هنادي موفيصل
محمد قام ويمسح عيونه وبصدمه : هنادي اش تسوين هنا
قطع عليهم دخول فيصل الشقه
فيصل طق الباب : محمد الساعه 1وانت للحين نايم
محمد : قمت قمت شوي واجيك
فيصل : لاتتاخر وراح
عند ياسمين وناصر بالمستشفى
دخل الدكتور الغرفه وكشف على ناصر : الحمد الله اليوم تقدر تطلع
ناصر : مشكور يادكتور
الدكتور : العفو وراح
طلع ناصر من المستشفى
بشقه خالد
خالد لبس ثوب اماراتي وطالع شكله جنان
ولمياء لبست فستان ليموني ناااعم تحت الركبه
وطلعو من الشقه
بالسياره
خالد بحب : الليموني طالع حلو عليك
لمياء بخجل : مشكور وقربت منه وباسته على خده ..... وانت بعد شكلك مره خطيير
خالد بحب : الله لايحرمني منك
لمياء : ولامنك
ووصلو البيت ( بيت ام خالد )
دخل خالد ولمياء وقفت عند الباب
خالد ببتسامه : السلام عليكم
ام خالد وليلى بفرح: وعليكم السلام
خالد بتردد: عندي لكم مفاجاءه ان شاء الله تعجبكم
خالد لف وجه عالباب : ادخلي
دخلت لمياء والكل مصدوم من هاذي
ليلى : منو هاذي
خالد بثقه : هاذي زوجتي
ام خالد بصراخ : تزوجت من دون علمي هاذي اخرتها ياخالد
خالد : يمه انتي مو فاهمه شي خليني افهمك
ليلى قاطعته : كل شي واضح كذبت علينا قلت انك رحت عند واحد من الشباب وانت رحت تتزوج من دون علمنا
خالد : انتي مالك شغل ولف على لمياء : لمياء افتحي وجهك
لمياء فتحت وجهها وبصدمه قالت ليلى : لميااااااء
لمياء ساكته ماعندها أي رد
خالد : لمياء زوجتي رضيتو او ارضيتو وسحب لمياء من يدها وطلعوا الغرفه
خالد دخل الغرفه وراه لمياء
لمياء : شلي سويته حرااام عليك
خالد بعصبيه : كله من تحت راسك انتي اللي وصلتينا لهالشي
لمياء تبكي وخالد رحمها وضمها ولمياء ضمته
رجع عبد العزيز لندن
ياسمين وناصربالطريق
ياسمين اتصلت على ليلى تفرحها : الو
ليلى ببنبره حزن : الو هلا خالتي
ياسمين استغربت من نبره صوتها : وش فيك زعلانه
ليلى : مافي شي
ياسمين باندفاع : انا وصلت السعوديه
ليلى بفرح متصنع : ونااااسه ... حمد الهي عالسلامه
ياسمين : الله يسلمك .... يالله وصلت البيت انزلي افتحي
ليلى : ان شاء الله
نزلت ليلى تفتح الباب لخالتها
ليلى ضمت خالتها ودخلو داخل
ام خالد بفرح : هلا بريحة اهلي وضمتها
وجلسو يسولفون
بشقه فيصل ومحمد
محمد وفيصل وهنادي يتغدون
هنادي شرقت : كح كح
فيصل مد لها كاسه المويه : تفضلي
هنادي شربت المويه وخدودها صارت حمرا
بغرفه خالد ولمياء
خالد بالحمام ولمياء بالغرفه تلبس
لبست فستان تفاحي فوق الركبه ومن الصدر ضيق ومن تحت الصدر واسع وحطت مكياج خفيف وخلت شعرها على طبيعتو
نزل خالد من الحمام وانتم بكرامه بالفوطه وعاري الصدر وسرح فيها لمياء مانتبهتله وخالد جاء من وراها وضمها
وبحب : اليوم الحلو متزين عشاني وباسها على خدها لفت عليه ومسكته من رقبته وقربت منه وباسته بشفته وهو بادالها
بالصاله ياسمين وام خالد يسولفون وليلى تشاركهم السوالف
ياسمين دق جوالها ترن ترن ترن : الو ناصر : هلا يمه
شخبارك يالغاليه ام ناصر : الحمد الله بخير بسرعه تعال ناصر بفرح يبي يشوف ليلى : مسافه الطريق وانا عندكم
معلومه عبد العزيز زوج ياسمين خالة ليلى وعم محمد وتزوج ياسمين بلندن كانت تدرس وشافها بالصدفه وتزوجها ورجعوا لسعوديه وبعدها اكتشفت ان يخونها واحملت وماقالتله وطلبت الطلاق ورجعت لندن وهو جلس بالسعوديه ماكان احد يدري انهم متطلقين كذبت على ام خالد وقالتلها ان بتروح شغل وعبدالعزيز شغله بالسعوديه وظل بالسعوديه بشقه وكان يزور ام خالد لكن القدر ماجمع ياسمين وعب6د العزيز الا بالطياره وياسمين تكلهم وتخبرهم انها بخير وتجي السعوديه بين فتره وفتره وماتاخذ معها ناصر ماتبيه يشوف ابوه ولما كبر ناصر عطته صور ليلى وهو حبها وخلص دراسته ورجعو للسعوديه وعبد العزيز مرض بالسرطان وراح لندن يتعالج وتعالج وقرر يرجع للسعوديه لكن بالطياره كانت ياسمين بالطياره وناصر معها وصار اللي صار ورجع لندن وقرر ان مايرجع ابدا

وصل ناصر البيت لابس ثوب كويتي وكالع شكله رزه وتحمحم ودخل الصاله سلم على امه وخالته وليلى
ناصر بقلبه وش حلاتها بنت خالتي تهبل
ليلى اعجبت فيه وبقلبها يازينه منو هذا يجنن
جلس وقالت ياسمين بفخر : هذا ولدي ناصر
الكل انصدم
ياسمين : اشفيكم تنحتو
ام خالد مصدومه : بس انتي ماقلتي ان عندك ولد من
عبد العزيز
ياسمين قالت كل شي لام خالد ليلى مصدومه وبقلبها اللي انعجبت فيه يطلع ولد عبد العزيز لاااااا مستحيل وطاحت فجاءه
ام خالد بخوف : اسم الله على بنتي وقامت وتهز ليلى وبصراخ : ليلى ليلى قومي بنتي حبيبتي يالله قومي لكن ليلى فاقده الوعي
وتبكي باعلى صوت خالد ولمياء سمعو الصراخ والبكي ونزلو يشوفون وش صاير
شافو ليلى طايحه عالارض والكل حولها
خالد شالها وراحو المستشفى

 
 

 

عرض البوم صور اسرار القلوب   رد مع اقتباس
قديم 04-03-14, 06:06 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 265098
المشاركات: 38
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسرار القلوب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSan Marino
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسرار القلوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسرار القلوب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: روايه وش ذنبي يوم اني حبيتك

 

البارت الخامس عشر
الكل منتظر الدكتور يطلع ويخبرهم وش فيها ام خالد وام ناصر وخالد ولمياء وناصر
طلع الدكتور والكل قام ينتضر الخبر
ام خالد بقلق وخوف : وش فيها بنتي يادكتور وتبكي
الدكتور بحزن : بنتكم للاسف تعرضت لصدمه كبيره وراح تقعد عندنا اسبوع
ام خالد : أي صدمه واي خرابيط بنتي مافيها شي اش حلاتها كانت جالسه معنا وتبكي
خالد : من ايش الصدمه يادكتور
الدكتور : للاسف ماقالت أي شي عشان نعرف لكن بتقعد اسبوع وان شاء الله تتحسن
خالد : ان شاء الله
ناصر موفاهم وش السالفه وبقلبه صدق اني نحيس جيت وجبت المصايب معي

تعافت ليلى وطلعت من المستشفى وخالد وناصر تعرفو على
بعض وعرفهم على زوجته لمياء وناصر طلب ايدها وليلى وافقت والزواج بعد شهر
بشقه فيصل ومحمد
جوال هنادي يرن
هنادي بفرح تقول لاخوها : هاذي ليلى اللي متصله يالله حدي مشتاقتلها
ردت هنادي بفرح: هلا بالزين ليلى بفرح: اهلين فيك شخبارك
هنادي : بخييير عقب ماسمعت صوتك يالغلا
ليلى : هههه لهالدرجه مشتاقتلي
هنادي : واكثر مما تتصورين ...يالله قوليلي وش مسويه من زمان عنك
ليلى : تذكرين خالتي ياسمين
هنادي متحمسه : ايه وش فيها
ليلى : ولدها ناصر طلب ايدي
هنادي بفرح : وناااااسه بتتزوجين يالنحيسه وتوك تقوليلي
محمد وقف اول ماسمع بسيرة الزواج
ليلى : هههه ايه بتزوج... ياويلك لوماجيتي
هنادي : افا عليك من الصبح وانا بالقصر
ليلى : هههههه فديتك
هنادي : هههه فديت هالضحكه من زمان عنها
ليلى وهنادي كملو سوالفهم بمواضيع ثانيه
بغرفه خالد ولمياء
لمياء حاسه بغثيان وراحت الحمام ترجع
خالد خاف عليها ولحقها : بسم الله عليك فيك شي
لمياء بعد مارجعت : اااااه حاسه كبدي تلوع وترجع عالمغسله وترجع
خالد بفرحه : اكيييييد حامل
لمياء بتعب : لا حامل ولاشي يمكن اخذت برد
وراحت تنسدح عالسرير
خالد انسدح جنبها وحط ايده على خصرها وشدها له : احبك
لمياء : وانا بعد احبك واعشقك و..خالد باسها بشفتها : لاتكملين
و...............
بشقه فيصل ومحمد
هنادي سكرت من ليلى وبفرحه : محمد ليلى بتتزوج
محمد بصدمه : بتتزوج .....من بتتزوج
هنادي : تقول ولد خالتها ناصر
محمد عيونه صارت شرار ودخل الغرفه وسكر الباب باقوى ماعنده واتصل على ليلى
ليلى شافت الاسم ( نور عيني ) وردت
محمد وحده متضايق من الخبر : صحيح انك بتتزوجين
ليلى تبي تخليه يندم ان تركها وبنبره حاده : ايه بتزوج عندك مانع
محمد بستهبال: لاماعندي لا مانع ولا دواس
ليلى : ههههههههههه
محمد بحب : فديت هالضحكه
ليلى ودها ترد عليه لكن الجرح اللي بقلبها منعها وسكتت
محمد : على كل حال انا اتصلت اباركلك
ليلى : الله يبارك فيك ومن وراء قلبها وياليت تحضر الزواج
محمد من وراء قلبه : اكييييد بحضر
ليلى ودموعها بتنزل: تصبح على خير
محمد ودموعه بتنزل : وانتي من اهله وسكر وبدا يبكي وبقلبه ياليتني ماتركتها وتخليت عنها انا السبب انا السبب
وليلى نفس الحاله تبكي وبقلبها انت اللي زرعت المشاكل بينا تحمل اللي سويته فيني
هنادي مستغربه من رده فعل اخوها وتقول لفيصل : وش فيه ليش عصب موتركها ليش عصب يوم قلتله بتتزوج
فيصل : لانه للحين يحبها وسكت شوي وانا احبك وابي اتزوجك موافقه ؟
هنادي بخجل : ايه موافقه
فيصل وقف : ها وش قلتي
هنادي وخدودها صارت حمرا : اقول لك موافقه وراحت
فيصل مومستوعب ويكلم نفسه انا بحلم والا بعلم يااربي ويعطي نفسه كف عشان يتاكد هههه ورجع يكلم نفسه
محمد نزل من الغرفه وشافه وفطس ضحك عليه : وش بلاك تكلم
نفسك هههههه
فيصل بجراءه :ابي اتزوج هنادي وفجاءه دخلت هنادي وبجراءه غير متوقعه : وانا موافقه
محمد قلبها استهبال ويصفق :برافو برافو عليكم
فيصل :بسم الله عليك فيك شي ويمسك راسه
محمد يبعد ايده : مافيني شي شنو شايفني مجنون
فيصل :لا حشى منو قال
محمد سكت شوي وقال : انا موافق انكم تتزوجون
هنادي وفيصل متفاجئين و بصوت واحد : من جد
محمد فطس ضحك على اشكالهم : من جد انتم مجانين ههههههه
هنادي وفيصل صارو يطالعون بعض مو فاهمين شي
محمد : لاحول ولا قوه الا بالله اش فيكم اقولكم موافق وش فيكم
فيصل توه استوعب وراح ضم خويه وهنادي مستانسه كثير

 
 

 

عرض البوم صور اسرار القلوب   رد مع اقتباس
قديم 04-03-14, 06:11 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 265098
المشاركات: 38
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسرار القلوب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSan Marino
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسرار القلوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسرار القلوب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: روايه وش ذنبي يوم اني حبيتك

 

البارت السادس عشر
بعد مرور شهر (يوم الزواج )
الكل موجود بالعرس لمياء لابسه فستان بحري طويل وشعرها قصته فراوله وحطت مكياج مميز وشكلها خطيييير
هنادي لابسه فستان وردي فاااتح ومكياج خفيف وشعرها سوته كيرلي وطالع شكلها كيوووت وناعم
ليلى طالع شكلها روعه بالفستان الابيض والطرحه البيضه
ناصر لابس الثوب السعودي والبشت وشكله طالع روعه
انزفو على اغنيه رومانسيه حيل ومحمد ماشال عيونه عن ليلى
ودخلو الغرفه
ناصر ذايب على شكلها : مبروك والله يخليني لك
ليلى منزله راسها بالارض وبدلع : الله يبارك فيك ولايحرمني منك
ناصر قرب منها وليلى تبعد وناصر يقرب لحد مالصقت بالجدار
ليلى : ناصر لو سمحت بعد
ناصر قرب لشفتها وباسها بعد خمس دقايق ليلى ماتحملت وبعدته باقوى ماعندها
ناصر مستغرب : وش فيك
ليلى :تمسح شفتها وبقرف : لو سمحت لاتقرب مني
ناصر : ليش
ليلى سفهته وراحت مسكها من يدها ومعصب :ليه ماتبيني المسك
ليلى بالم : اييييي اترك ايدي
ناصر يشد اكثر على ايدها : ماني بتاركك لحد ماتقوليلي
ليلى : ياحقير اترك ايدي
ناصر عصب على كلمتها وعطاها كف طيحها عالارض
ليلى تبكي : اهي اهي اهي يانذل ياحقير تمد ايدك علي
ناصر بصراخ : واكسر خشمك لو ماقلتي
ليلى تبكي بصراخ :طلقني طلقني مابيك
ناصر عطاها كف ثاني اقوى من الاول وبدا ضرب وليلى تصارخ وناصر مارحمها يزيد ماترك مكان بجسمها سليم
وطلع ومتحسف على اللي سواه
ببيت ام خالد
ام خالد تبكي : اه يابنتي اشلون بقدر اتحمل غيابك
لمياء : خالتي ليلى تزوجت ماسافرت عشان تبكين
ام خالد تبكي وخالد دخل وشافها : افا افا ست الحبايب تبكي
ويضمها ام خالد تضمه وتقول :اختك ياولدي اشلون بتحمل اقوم الصبح ومااشوفها
خالد يضمها اكثر وعيونه دمعت لانه قريب من ليلى كثير
عند ليلى
ليلى بالحمام وانتم بكرامه وتبكي
ناصر دخل وسمع صوت بكي وراح للغرفه متجه للحمام
شاف ليلى حالها مايسر كل مكان بجسمها يعورها وتبكي
ناصر قرب منها ومسح على راسها وقال بكل حنيه : ليلى ياقلبي قومي اوديك المستشفى
ليلى تناظره باستحقار وتبعد ايده وبنبره حاده : انت مالك شغل فيني وقامت واخذت مخده وفرش وراحت للصاله وهي طالعه ناصر مسك ايدها :على وين
ليلى تبعد ايده : بروح انام
ناصر مستغرب : بالصاله
ليلى : ايه عندك مانع
ناصر ضمها : انا اسف والله مااعيدها تكفين سامحيني
ليلى بعدته باقوى ماعندها وراحت وتركته
ناصر لحقها ومسكها من ايدها
ليلى بالم : ايييييي اترك ايدي توجعني
ناصر : ماني بتاركك بتنامين عندي
ليلى : موبكيفك مابيك
ناصر : اجل ليش تزوجتيني
ليلى : كنت مفكره انك بتكون حنون معي لكن طلعت غلطانه
ناصر حس بتانيب الضمير ودمعت عينه ليلى رحمته وضمته
: ناصر وتمسح دموعه ناصر بكل حب : عيونه قلبه
ليلى : انا بسامحك هالمره بس احلف انك ماتعيدها
ناصر بسرعه : والله ماعيدها ودخلوا الغرفه ينامون
بشقه محمد وفيصل
محمد سرحان يتذكر ليلى بالعرس وتذكر زفتهم ودمعت عيونه
ومسحها ونام
هنادي راحت المطبخ تسوي اكل البنت ماتحب لحم ورز
ماتعشت بالزواج ههههه ماغيرت ملابسها حق العرس
تسوي همبرجر ههه وتغني صوتها خيااااال :اذوب بعيونك الحلوه وسكرها .........................................
لما خلصت فيصل عند الباب ويصفق : برافو برافو صوتك عجيييييييب
هنادي لفت وبحب : فيصل
فيصل: عيون فيصل
هنادي استحت خدودها صارو حمر فيصل دخل المطبخ
فيصل : شتسوين
هنادي : اسوي همبرجر اسويلك
فيصل يقرب منها : يالييييييييييييييييييت

 
 

 

عرض البوم صور اسرار القلوب   رد مع اقتباس
قديم 04-03-14, 06:15 PM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2014
العضوية: 265098
المشاركات: 38
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسرار القلوب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSan Marino
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسرار القلوب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسرار القلوب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: روايه وش ذنبي يوم اني حبيتك

 

البارت السابع عشر
هنادي بخوف: فيصل تكفى بعد لو قام محمد وشافنا وش بيقول
فيصل ببرود: عادي
هنادي تبعده : شلي عادي الله يهديك
فيصل زعل وطلع
ببيت ام خالد
ام خالد راحت غرفه بنتها تنام فيها
وخالد ولمياء راحو غرفتهم
لمياء تمسح مكياجها
وخالد بالحمام وانتم بكرامه خالد نزل من الحمام وشافها
: شتسوين لا لا تمسحينه
لمياء لفت وضمته وخالد مسكين بيموت من حركاتها
الجريئه اللي تخليه يحبها زود


يوم جديد على ابطالنا الساعه 2:09
بشقه ناصر وليلى
ليلى بالفراش نايمه وفجاءه قامت وبصراخ : ااااااااه
ناصر قام مفجوع : اش فيك تصارخين
ليلى ترجف : حح .. ..لمت بككابوووس
ناصر : اسم الله عليك وضمها ومسح على شعرها وقرى عليها المعوذات وليلى راحت بسابع نومه
بعد اسبوع
فيصل ملك على هنادي والزواج بعد بكره
ببيت ام خالد
ام خالد وخالد ولمياء يتغدون بالصاله
لمياء حست بغثيان وراحت الحمام وانتم بكرامه
خالد لحقها
وبخوف : لمياء تعبانه وش حاسه فيه
لمياء تمسك بطنها
خالد فرح : اكيييييد حامل وراح يجيب عباتها وراحو المستوصف يكشفون
بالغرفه عند الدكتوره
خالد : ها دكتوره بشري
الدكتوره بفرح : مبروك المدام حامل
خالد نقز من الفرحه وراح يبوس لمياء بشفتها قدام الدكتوره
الدكتوره تضحك عليه وعلى جراءته واستحت وقامت وخلتهم
لمياء مستحيه : اش سويت خليت الدكتوره تنحاش هههههه
خالد : عادي وقرب يبوسها
لمياء بعدته : هييه وش صايرلك احنا بالمستوصف
خالد مسكها من ايدها : يالله قومي موقادر اصبراكثر من كذا
قامت لمياء وراحو البيت
ام خالد منتظره على نار واول مادخلو فزت : ها بشرو
خالد بفرح : حامل
ام خالد بفرح : مبروك يابنتي يتربى بعزكم ان شاء الله ولفت على خالد : وانت انتبه على مرتك ولاتخليها تسمك شي سمعت
خالد باس راس امه : ان شاء الله يالغاليه
وطلع الغرفه ولمياء لحقته وام خالد دخلت تنام
بغرفه خالد
خالد قرب من لمياء وقال بكل حب : ياحبي لك ومسك بطنها
: وش بتسمينه
لمياء : اللي تختاره انت بنسميه
خالد : اذا ولد بسميه نايف واذا بنت
لمياء قاطعته : ليلى
خالد دمعت عيونه ولمياء مسحتها وقالت بكل حنان : بتشوفها ان شاء الله قريب بنروحلهم
خالد : من تزوجت ماتصلت ولاشي مو من عوايدها
لمياء : بتتصل ان شاء الله وبتسمع صوتها
خالد : الله لايحرمني من كلامك اللي يريح
لمياء : ان ماريحتك اريح منو وضمها ونامو


بشقه ناصر وليلى
من تزوجو وناصر مالمس ليلى
وليلى رافضه يقرب منها تبي تحرق دمه مثل مابوه حرق دمها
ليلى منسدحه عالسرير ولابسه قميص قصير نص الفخذ ومن الصدر مفتوح
ناصر دخل الغرفه وشافها
ليلى غطت نفسها بالفرش : طق الباب قبل لا تدخل
ناصر سفها وجاء من وراها وسحبها لحضنه وقال : لي متى وانتي تصديني حرااام عليك
ليلى بعدته باقوى ماعندها وقامت وبصوت عالي : اقسم بالله ان قربت مني ياويلك
ناصر : ابي افهم بس مادامك ماتحبيني ليش تزوجتيني
ليلى لا اراديا : عشان انتقم
ناصر وقف ومصدوم : تنتقمين .... تنتقمين من منو
ليلى حست على نفسها : ها لا لا ولاشي
ناصر باصرار : انتي قلتي عشان انتقم من منو تنتقمين
ليلى دمعت عيونها وبقلبها اقول وارتاح : انتقم من ابوك
ناصر مصدوم مافهم أي اشي : ابوي ليش ابوي وش سوالك
ليلى صارت تبكي وتصاراخ ناصر مسكها ويحاول يهديها : ليلى وش فيك قوليلي وليلى ماترد عليه وتبكي باعلى صوت وناصر فهم وطلع من البيت معصب وبقلبه لا لا مستحيل اللي ببالي صدق ابوي ....... عشان كذا لما قلتلها انا ناصر ولد عبدالعزيزانصدمت وطاحت علينا احسلي اطلق البنت من تزوجتها والبنت نفسيتها تعبانه
يوم الزواج
هنادي وفيصل انزفو ومحمد باركلهم وركب سيارته وطلع
عند فيصل وهنادي
فيصل : مبروك علينا ياقلبي
هنادي منزله راسها وحدها مستحيه : الله بارك بعمرك حبيبي
فيصل باسها على خدها وقال بكل حنيه : فديتك
ووقرب منها وباسها بشفتها و ......................


ناصر بالسياره يدق على ليلى
ليلى نايمه وفجاءه قامت وشافت ناصر متصل
ليلى : الو
ناصر : الو ليلى انا بسافر لندن الحين
ليلى : ليش بتسافر
ناصر ودموعه تنزل : عشان اخذلك حقك من ابوي
ليلى تبكي : لا لا تكفى لا تسوي شي بعدين تندم عليه
ناصر قاطعها وقال : انا الحين رايح عالمطار اكلمك بعدين
وسكر منها ونزل من السياره دخل المطار
ليلى قامت تبكي ومو عارفه وش تسوي
وبقلبها ياربي وش اسوي الحين بيسوي شي بابوه وانا بنفضح ياليتني ماقلتله الحين حياتي بتقلب جحيم اكثر من الاول
اقووول ارجع انام ويصير اللي يصير ونامت وهي قلقانه
ببيت ام خالد
خالد نايم ولمياء تتالم : اه بطني خالد توجعني قوووم وتهزه
خالد : استغفر الله توك بالشهر الاول ارجعي نامي يامرا
لمياء حست بشي وفجاءه نزل من رجولها دم وبصراخ : خااااالد خالد قام مفجوع وشاف الدم وجاب عبايتها وراحو المستشفى
خالد منتظر برا طلعت الدكتوره زعلانه خالد فز من مكانه
وبخوف : ها دكتوره بشري وش فيها
الدكتوره بنبره حزن : للا سف لقينا الجنين ميت ببطنها
خالد : ها وش قلتي مات وفجاءه بصراخ : لاااااااااا مستحيل
الدكتوره : هدي يارجال الله يعوضكم ان شاء الله بغيره
خالد بنبره حزن : ان شاء الله
ودخل عند لمياء
لمياء تبكي واول ماشافته مدت ايدينها : حبيبي اهئ اهئ اهئ
خالد ضمها وصار يبكي معها الدكتوره طلعت ماقدرت تتحمل اكسرو خاطرها

 
 

 

عرض البوم صور اسرار القلوب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ذنبي, حبيتك, روايه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t193876.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 05-08-14 08:55 PM
Untitled document This thread Refback 03-08-14 03:41 PM


الساعة الآن 12:58 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية