لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القسم العام > المنتدى الاسلامي
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

المنتدى الاسلامي اسلام , بطاقات اسلاميه , دين , فتاوي , احكام


فترة خلق الأرض

:besm6jb3: جبتلكم اليوم موضوع شيق عن شيء هام يفهمه كثير من الناس بصورة خاطئه للأسف هل حقا خلق الله السموات و الأرض في 6 ايام مث ايامنا هذه هل كان

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-12-13, 10:31 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الشبح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 180300
المشاركات: 4,151
الجنس ذكر
معدل التقييم: THE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسي
نقاط التقييم: 5633

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
THE GHOST 92 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي
افتراضي فترة خلق الأرض

 
دعوه لزيارة موضوعي


جبتلكم اليوم موضوع شيق عن شيء هام يفهمه كثير من الناس بصورة خاطئه للأسف
هل حقا خلق الله السموات و الأرض في 6 ايام مث ايامنا هذه
هل كان اليوم الواحد ب 1000 عام ام بيوم واحد فقط؟
هل يعجز الله انه يخلق الأرض و السموات في لحظه ؟
نتابع بعض الجوبه من إجتهادات علمائنا

******************************************************

فلا تعارض فيما جاء في سورة فصلت من خلق السموات والأرض، وما جاء في غيرها؛ فلا تعارض في القرآن الكريم ولا اختلاف فيه مطلقاً لأنه من عند العزيز الحكيم اللطيف الخبير.
قال تعالى: أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً [النساء:82].
وما جاء في سورة فصلت ليس فيه لفظ "ستة أيام"، وإنما ورد لفظ "ستة أيام" في سبعة مواضع من القرآن الكريم ( في سورة الأعراف، ويونس، وهود، والفرقان، وق، والسجدة، والحديد).
وما أُجْمِل من خلق السموات والأرض في هذه السور هو الذي فصل وبين في سورة فصلت، قال تعالى: قُلْ أَإِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَاداً ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ* وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ* ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِين* فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظاً ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ [فصلت:9-12].
قال الراغب الأصفهاني في مفرداته: اليوم -في لغة العرب- يعبر به عن وقت طلوع الشمس إلى غروبها، وقد يعبر به عن مدة من الزمان أي مدة كانت.
وقال القرطبي في تفسير الأيام: "في ستة أيام" أي من أيام الآخرة أي كل يوم ألف سنة لتفخيم خلق السماوات والأرض.... وذكر هذه المدة ولو أراد خلقها في لحظة لفعل، إذ هو القادر على أن يقول لها "كوني فتكون" ولكنه أراد أن يعلم العباد الرفق والتثبت في الأمور.... وحكمة أخرى من خلقها في ستة أيام لأن لكل شيء عنده أجلا...
ولعل هذه الأيام عبارة عن ستة أزمنة وآماد لا يعلم مداها إلا الله تعالى يتحدد كل يوم منها بما تم فيه من عمل، أو ست دورات فكلية لا نعلمها، وهي غير أيامنا المرتبطة بالدورة الشمسية، أو ستة أطوار مرت على هذه المخلوقات.
كل ذلك محتمل واللغة العربية تساعد عليه، والدين لا يمنع منه. أفاده القرضاوي في هدي الإسلام.
ويقول سيد قطب في تفسير سورة الأعراف من كتابه في ظلال القرآن: فأما الأيام الستة التي خلق الله فيها السموات والأرض فهي غيب لم يشهده أحد من البشر، ولا من خلق الله جميعاً: مَا أَشْهَدْتُهُمْ خَلْقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلا خَلْقَ أَنْفُسِهِمْ [الكهف:51].
وكل ما يقال عنها لا يستند إلى أصل مستيقن...
ويقول في تفسير سورة يونس: وعلى كل حال فالأيام الستة غيب من غيب الله الذي لا مصدر لإدراكه إلا هذا المصدر، فعلينا أن نقف عنده ولا نتعداه، والمقصود بذكرها هو الإشارة إلى حكمة التقدير والتدبير والنظام الذي يسير به الكون من بدئه إلى منتهاه.
ويقول في سورة هود: الله خلق السموات والأرض في هذا الأمد لتكون صالحة مجهزة لحياة هذا الجنس البشري....
ثم يقول في سورة الفرقان: وأيام الله التي خلق فيها السموات والأرض غير أيامنا الأرضية قطعاً، فإنما أيامنا هذه ظل للنظام الشمسي، ومقياس لدورة فلكية وجدت بعد خلق السموات والأرض، وهي مقيسة بقدر دورة الأرض حول نفسها أمام الشمس.
والخلق لا يقتضي إلا توجه الإرادة الإلهية المرموز له بلفظة "كن" فتتم الكينونة "فيكون" ولعل هذه الأيام الستة من أيام الله التي لا يعلم مقدارها إلا هو، إنما تمت فيها أطوار متباعدة في السموات والأرض حتى انتهت على وضعها الحالي....
ثم يقول في سورة السجدة: والأيام ليست قطعاً من أيام هذه الأرض التي نعرفها، فأيام هذه الأرض مقياس زمني ناشئ من دورة هذه الأرض حول نفسها أمام الشمس مرة تؤلف ليلاً ونهاراً على هذه الأرض الصغيرة الضئيلة التي لا تزيد على أن تكون هباءة منثورة في فضاء الكون الرحيب، وقد وجد هذا المقياس الزمني بعد وجود الأرض والشمس، وهو مقياس يصلح لنا نحن أبناء هذه الأرض الصغيرة الضئيلة، وأما حقيقة هذه الأيام الستة المذكورة في القرآن الكريم فعلمها عند الله تعالى، فلا سبيل إلى تحديدها وتعيين مقدارها فهي من أيام الله تعالى التي يقول عنها: وَإِنَّ يَوْماً عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ [الحج:47].
قد تكون ستة أطوار مرت بها السموات والأرض وما بينهما حتى انتهت إلى ما هي عليه، أو ستة مراحل في النشأة والتكوين، أو ستة أدهار لا يعلم ما بين أحدها والآخر إلا الله....
ثم يقول في تفسير سورة فصلت: قُلْ أَإِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ.... وهذه الأيام الاثنان اللذان خلق الله فيهما الأرض، والاثنان اللذان خلق فيهما الرواسي وقدر فيهما الأقوات وأحل فيهما البركة فتمت بهما الأيام الأربعة..... إنها بلا شك أيام من أيام الله التي يعلم هو مداها، وليست من أيام هذه الأرض... والأيام التي خلقت فيها الأرض أولاً، ثم تكونت فيها الجبال، وقدرت فيها الأقوات، هي أيام أخرى مقيسة بمقياس آخر لا نعلمه، ولكننا نعرف أنه أطول بكثير من أيام الأرض المعروفة وأقرب ما نستطيع تصوره وفق ما وصل إليه علمنا البشري أنها الأزمان التي مرت بها الأرض طوراً بعد طور، حتى استقرت وصلبت قشرتها، وأصبحت صالحة للحياة التي نعلمها، وهذه قد استغرقت فيما تقول النظريات التي بين أيدينا -نحو ألفي مليون سنة من سنوات أرضنا.
وهذه مجرد تقديرات علمية مستندة إلى دراسة الصخور وتقدير عمر الأرض بواسطتها، ونحن في دراسة القرآن الكريم لا نلجأ إلى تلك التقديرات على أنها حقائق نهائية، فهي في أصلها ليست كذلك، وما هي إلا نظريات قابلة للتعديل، فنحن لا نحمل القرآن عليها، إنما نجد أنها قد تكون صحيحة إذا رأينا بينها وبين النص القرآني تقارباً، ووجدنا أنها تصلح تفسيراً للنص القرآني بغير تمحل، فنأخذ من هذا أن هذه النظرية أو تلك أقرب إلى الصحة لأنها أقرب إلى مدلول النص القرآني.
ويقول ابن عطية في تفسيره المحرر الوجيز: "في ستة أيام" حكى الطبري عن مجاهد أن اليوم كألف سنة، وهذا كله والساعة اليسيرة سواء في قدرة الله تعالى، وأما وجه الحكمة في ذلك فمما انفرد الله عز وجل بعلمه كسائر أحوال الشرائع...
وأما ثمانية أيام فلم ترد في كتاب الله عز وجل -إلا مرة واحدة- في سورة الحاقة ولا علاقة لها بهذا الموضوع، وإنما جاءت في سياق هلاك عاد "قوم هود" الذين أهلكهم الله بالريح العاتية لما رفضوا الدعوة وكذبوا نبيه هوداً عليه السلام.
قال تعالى: وَأَمَّا عَادٌ فَأُهْلِكُوا بِرِيحٍ صَرْصَرٍ عَاتِيَةٍ* سَخَّرَهَا عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُوماً فَتَرَى الْقَوْمَ فِيهَا صَرْعَى كَأَنَّهُمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيَةٍ [الحاقة:6-7].
وبهذا يكون قد اتضح لنا أنه لا تعارض فيما جاء في سورة فصلت وما جاء في غيرها من القرآن الكريم من الحديث عن خلق السماوات والأرض في ستة أيام، ولا غيرها وأن هذه الأيام ليست كأيامنا العادية، لأن أيامنا ناشئة من دورة هذه الأرض حول نفسها أمام الشمس، وهذا كان قبل خلق السموات والأرض كما وضح ذلك المفسرون قديماً وحديثاً، وأنه لا علاقة لخلق السموات والأرض بالأيام الثمانية التي ورد ذكرها في سورة الحاقة.
والله أعلم.
******************
المصدر:
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...Option=FatwaId

 
 

 

عرض البوم صور THE GHOST 92   رد مع اقتباس

قديم 15-12-13, 10:37 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2013
العضوية: 251576
المشاركات: 1,571
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالقالاميرة الاسيرة عضو متالق
نقاط التقييم: 3226

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاميرة الاسيرة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : THE GHOST 92 المنتدى : المنتدى الاسلامي
افتراضي رد: فترة خلق الأرض

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع رائع اخى
جزاك الله خيرا

 
 

 

عرض البوم صور الاميرة الاسيرة   رد مع اقتباس
قديم 22-12-13, 01:10 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملاك ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 224145
المشاركات: 2,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: malak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييمmalak99 عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1649

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
malak99 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : THE GHOST 92 المنتدى : المنتدى الاسلامي
افتراضي رد: فترة خلق الأرض

 

موضوع رااااااائع سبحان الخالق

 
 

 

عرض البوم صور malak99   رد مع اقتباس
قديم 29-12-13, 12:26 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الشبح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 180300
المشاركات: 4,151
الجنس ذكر
معدل التقييم: THE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسي
نقاط التقييم: 5633

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
THE GHOST 92 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : THE GHOST 92 المنتدى : المنتدى الاسلامي
افتراضي رد: فترة خلق الأرض

 
دعوه لزيارة موضوعي

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاميرة الاسيرة مشاهدة المشاركة
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع رائع اخى
جزاك الله خيرا

منوره الموضوع اختي

 
 

 

عرض البوم صور THE GHOST 92   رد مع اقتباس
قديم 05-01-14, 11:35 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الشبح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 180300
المشاركات: 4,151
الجنس ذكر
معدل التقييم: THE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسيTHE GHOST 92 عضو ماسي
نقاط التقييم: 5633

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
THE GHOST 92 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : THE GHOST 92 المنتدى : المنتدى الاسلامي
افتراضي رد: فترة خلق الأرض

 
دعوه لزيارة موضوعي

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة malak99 مشاهدة المشاركة
  
موضوع رااااااائع سبحان الخالق

منوره الموضوع يا ملك

 
 

 

عرض البوم صور THE GHOST 92   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأرض, فترة
facebook



جديد مواضيع قسم المنتدى الاسلامي
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:39 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية