لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية


رواية اشتقت اضمك

بصراحة انا ترددت كثيرا قبل أن اكتب هذي القصة لكن مع التشجع الذي لاقيته من الأصدقاء الذين استحسنوا الفكرة قررت أن اكتبها وأأمل ان تنال اعجابكم وتحوز على رضاكم

موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-12-13, 06:18 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 257422
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: Swetzozo عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 31

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Swetzozo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
Ciao رواية اشتقت اضمك

 

بصراحة انا ترددت كثيرا قبل أن اكتب هذي القصة لكن مع التشجع الذي لاقيته من الأصدقاء الذين استحسنوا الفكرة قررت
أن اكتبها وأأمل ان تنال اعجابكم وتحوز على رضاكم
اختكم .........sweet laik chcolet



اردت ان اسلط الضوء في هذه القصة على اناس اجبرتهم ظروف الحياة القاسية على فعل اشياء قد تكون ضد
معتقداتهم ومبادئهم
لكن...
ماذا يفعل الإنسان عندما تكون الحياة ضده وما بيده حيلة إلا اإستسلام والرضوخ حتى يأتي اليوم الذي
تنقلب فيه الموازين

أبين حياة أناس عاشوا في الظلم والحرمان في عالم اصبح فيه الإنسان وحشاً كاسراً لا يعرف للإنسانية معنى ....
ولا للرحمة طريق .... وحشاً ينهش في من هو اضعف منه
غافلاً عن عواقب افعاله وجرائمه في حق الإنسانية ناسياً أو بالأحرى متناسياً أن الدنيا ....يوم لك ويوم...عليك
وإن الله يمهل ولا يهمل




اردت ان أظهر اسمى المشاعر واقواها بين اناس جمعتهم الظروف
الإنتقام ...

الحاجة والهروب من الذل إلى ذل اكبر ... ذل الحبيب

عناد وكبرياء ....

إنكار للمشاعر .......


%%%%%%%%%%%%

(ملاحظة أحداث هذه القصة تدور في السعودية ولكن هذه القصة هي من نسج خيالي وإن كان هناك بعض الأحداث حقيقة فهي مستمده
من الواقع الذي نعيشه )


الجزء الأول

القت جسدها بقوة على السرير وقالت بتعب:واخيراً مابغت هالليلة تخلص
سارة:اللي يسمعك يقول هذي أول مرة لك في هالكار مايقول صار لك سنين
ريناد:عارفة بس صار لي ثلاث أيام متواصلة ما نمت
سارة:إنت اللي تضغطين على روحك وش اللي حادك على كذا
ريناد:يعني إنت ناسية إني ادرس في الجامعة ودرلستي أهم شي عندي
سارة:إي ما قلنا شي بس مو لهدرجة صحتك ألزم عليك
سارة وهي تفك البنسات من شهرها تكلم ريناد:إلا ريناد ..ريناد
ريناد:....
سارة :ريناد وجع ردي علي وتلتفت سارة على ريناد وتحصله رايحة بسابع نومه

%%%%%%%%%

اليوم الثاني في احد البيوت بحي من احياء الرياض المتوسطة
رن...رن
موضي: ألو
:هلا موضي اخبارك
موضي:هلا وغلا بالهصوت وراعيه يالله إنك تحيه
: بلا بربرة زايدة أنا الليلة عندي حفلة من اللي خبرك ومثلك عارف ميحتاج اوصيك
موضي :أ:يد إحنا كم خالد عندنا إنت تامر أمر
خالد:والله موعشان سواد عيوني عشان الدرهم
موضي:هههههه لا وإنت الصادق عشانكم إنتوا الإثنين
خالد:ههههههه وقال بجدية: اسمعيني زين ابيك تجبين البنتمعك
موضي ببلاهة:أي بنت؟
خالد بعصبية:أي بنت يعني إنت تعرفين من هي
موضي:بس إنت عارف إنها
قاطها خالدبعصبية:إنها إيش أنا قتلك تجيبنها يعني تجبينها فاهمة
موضي بخوف:إنشاء الله ما يصير خاطرك إلا طيب
خالد:طوط طوط طو ط

%%%%%%%%%%%

بعد ماسكر خالد من موضي سند ظهره على الكرسي ورجع راسه لورى "أنا هذي البنت لازم أجيبها يعني أجيبها مو أنا خالد
محمد ال.... ترفضني وحده زيها أنا لازم أوريها مهنو خالد "
قاطع عليه تفكيره صديقة تركي بصرخ:ياهووووووووووووووووو نحن هنا
خالد فز من مكانه: ههههههه الله يقطع شرك وشذا وين حنا فيه
تركي:هههههه حنا في السعودية
خالد:ينقال لك تنكت
تركي :إي من قدك خلاص بتودعنا
خالد:وليه شايفن احتضر قدامك
تركي:ابد بس سمعنا إنك خطبت وقلنا الأخ بيودع الفلة والوناسة
خالد:ليه من قالك إني بترك
تركي :يعني ماراح تترك
خالد بحزم:لا والدليل على كذا الليله عندي حفلة على كيفك
تركي يطب على خال من الفرح:من جدك
خالد:ليه شايفني امزح معك ولا ازيدك من الشعر بيت المزيونة يمكن تجي الليلة
تركي:مدام كذا الليلة راح تكون آخر وناسة
قاطعهم دخول السكرتير وهو يقول لخالد: طال عمرك في واحد يستناك بره
خالد: خليه يدخل

%%%%%%%%%%%%%%%%%

وبنفس الوقت في قصر من قصورالرياض الفخمة اللي تسكنه عائلة من الطبقة الأسترقراطية وفي الصالة بالتحديد قالها وكل علامات التعجب والإستفهلم
فوق راسه:شلون يمه تخطبونها لأخوي شلون
أم خالد:شلون يعني مثل العالم والناس
رعد:يمه بس إنت تدرين إني أحبها وابيها
أم خالد:كيف وهي اكبر منك
رعد:احبها يمه احبها تعرفين شلون احبها
أم خالد:بلا حب بلا خرابيط
رعد بعصبية:يعني خالد ما حلت له إلا أميرةوهو يدري إني أحبها ( خالد فيه طبع يحب ياخذ اللي في يد غيره مهما كان هذا الشخص)
أم خالد:خلاص اهي الحين صارت لأخوك وما يصير تقول هالكلام
رعد بحزن وانكسار:يمه وانا يمه
أم خالد:إنت إنشاءالله يتاخذ اللي احسن منها يس إنت قاطعها رعد بعصبية: انا ما ابي غيرها مابي غير اميرة
أم خالد:خلاص أميرة ماهي لك
وقف وقال بكل عصبية وهو يصارخ يمكن يخفف من الضغط اللي بداخله لأنه بينفجر:والله لأخليكم نتدمون على اللي سويتوه وادفعكم الثمن وربي لأدفعكم الثمن
ومشى بخطوات سريعة لبرى البيت وركب سيارته البورش الأسود ودعس على البنزين باقوى ماعنده وساق السيارة يسرعة رهيبة
سمعت ام خالد صوت السيارة المسرعة وبخوف قالت:وليدي الله يحفظك من كل شر

وهي نازلة من الدرج بسرعة:يمه مين هذا ؟
أم خالد: هذا اخوك رعد
سحر:وشفيه منجن
وقالت لها الأم على اللي صار بينها وبين رعد
سحر:ما عليك منه بلا هذا من دلعك الزايد له
ام خالد:وهذا وقتك انت الثانية
سحر:يمه
ام خالد:نعم
سحر:متى حددتوا ملكة خالد؟
أم خالد:زين إنك ذكرتيني أنا بدق على خالتك أم مهند واتفق معها على الموعد

%%%%%%%%%%%%%%%

وفي بيت موضي
موضي بعصبية:وينها هذي ليكون بعدها نايمه روحي صحيها
البندري:لا اكيد صحت

وفي الدور الثاني
سارة: ريناد بسك نوم قومي
ريناد:....
سارة:واللي يسلم عمرك قومي ما حنا ناقصين مشاكل قومي
ريناد وكلها نوم:خييييييييييييير
سارة: منوين يجي الخير ومويضي شابه من صياح ربي
ريناد:عساها الشبة اللي تحرقها
سارة:قومي يا بنت النس قومي
ريناد وهي ترمي البطانية :خلاص طار النوم الله يلعن هالعجوز قامت من السرير وهي تتمطى:خلاص قولي لها ياخذ شور وبجيها
سارة: طيب بس لا تتاخرين
خذت شاور على السريع ولفت جسمها بالمنشفة وطلعت مت الحمام وقفت قدام الدولاب خذت لها اول لبس شافته قدامها ولبسته(ريناد ماتهتم بشنو
تلبس يعني عادي أي تبديلة تمشي معها بس أي حاجة تلبسها تطلع عليها روعة ) لمت شعرها ونزلت من الدرج وهي لابسة لبسها المعتاد بنطلون جينز وتي شيرت
أسود مخطط بلون من الوانها المضلة البرتقالي وهي تسمع صراخ موضي:وجع وينها روحي ناديها
ريناد وهي تنزل من آخر درجة:هذا انا جيت خير وش بغيتي
مضاوي:اسمعيني زين ولا تقاطعيني
ريناد بملل: تفضلي
مضاوي: تعرفين خالد ال....؟
ريناد: وشفيه؟
مضاوي:الليلة عامل حفلة عنده بالمزرعة
قاطعتها ريناد:يعيني إيش اسوي له
مضاوي:مو انا قايلتلك لا تقاطعني وكملت بعصبية: وبعدين هو اليوم مكلمني يبيك تروحين الحفلة
ريناد :إنت عارفة إني ما اروح مثل هالحفلات المسخرة
مضاوي بصوت كله دهاء ومكر :هو مستعد يعطيك اللي تبغيه بس إنت وافقي
ريناد:لو يدفع اللي دونه وراه ما ني رايحة يعني ماني رايحة
مضضاوي بعصبية وصراخ: ما هو بكيفك بتروحين يعني بتروحين ورجلك فوق راسك

%%%%%%%%%%%%%%

ماهي توقعاتكم
*وش راح يسوي رعد علشان ينتقم من اهله ؟
*ريناد هل بتروح الحفلة ولا لا ؟

ابغى ردودكم وتوقعاتكم ورايكم بالقصة ووو

 
 

 

عرض البوم صور Swetzozo  

قديم 11-12-13, 11:13 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 257422
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: Swetzozo عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 31

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Swetzozo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Swetzozo المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: رواية اشتقت اضمك

 

الجزء الثاني



رعد وهو يسوق سيارته باقصى سرعة يفكر شلون راح ينتقم من اهله قطع عليه صوت الجوال "امنتك الله ياحبيبي ابرحل" "نغمة الجوال"
هدى السرعة وطلع الجوال من جيبه ماهر << يتصل بك
رعد:الو
ماهر وهو يسمع صوت رعد متغير : الو رعد وشفيك
رعد:ما فيني إلا العافية
ماهر بشك: متاكد
رعد:إي سكت لثواني بعدين قاله:ماهر
ماهر:هلا
رعد:ابيك بموضوع مهم
ماهر:اوكي الاقيك في الكوفي اللي بشارع....
رعد:اوكي ربع ساعة وانا عندك

بعد ربع ساعة بالكوفي
رعد وماهر جالسين على احد الطاولات جاهم النادل اللبناني:شو بدكون تشربوا
ماهر:كابتشينو
رعد: قهوة سادة
النادل:بتأمروا على شي تاني
ماهر:لا شكرا وكمل موجه كلامه لرعد اللي باين عليه إنه زعلان ومعصب:خير وش الموضوع اللي بغيتني فيه
(لمحة عن ماهر :ماهر من اعز اصدقاء رعد وهم مع بعض من ايام المتوسط وهو اقرب شخص من رعد اقرب له حتى من اخوه الوحيد خالد ويعرف كل اسراره
وهو الوحيد اللي يشتكي له وماهر إنسان عاقل وفاهم الحياة كويس ويحب رعد مثل اخوه واكثر يعني نقدر نقول إن رعد وماهر اعز اصحاب واخوان)
رعد بعد تنهيده قوية قال له على اللي صار له مع امه وعلى عملت اخوه خالد وتهديده لأهله
ماهر يسمع كلام رعد وعيونه طالعة لبره من التعجب والاستغراب معقوله اخ يسوي كذا لأخوه :يعني اخوك ما حلت له إلا البنت اللي تحبها
رعد بقهر:إيه والمشكلة إنه يدري إني ابيها واحبها
ماهر : وانت الحين وش بتسوي
رعد :ما ادري بس والله لأجيب راسهم بالأرض
ماهر يهديه: ياولد الحلال تعوذ من ابليس ذولا اهلك
رعد بعصبية:اهلي أي اهل اللي يسون سواتهم
ماهر : طيب هدي اللحين وبعدين فكر على رواقه
رعد وكانه اقتنع بكلام ماهر:معك حق

%%%%%%%%%%%%%%%%

في بيت موضي وفي الدور الثاني بالتحديد

سارة:ها وش بتسوين
ريناد وهي جالسة تكتب بحث للجامعة على الابتوب:ولا شي
سارة:يعني بتروحين
ريناد:لا
سارة بحيرة: كيف وهي مهددتك بالطرد من البيت
ريناد:تهدد من هنا لبكرة
سارة:بس إنتي تعرفين موضي إذا هددت تنفذ
ريناد وهي تلتف على سارة:خليها تنفذ وانا اوريها شغلها
سارة بتساؤل :كيف
ريناد:تليفون واحد على المباحث ويجون يشيلونها
سارة بتكهم:وإنتي ناسية معارفها
ريناد:لا بس عندي اللي يتمنون إشارة مني
سارة:ههههههههههههههههه إما إنك ما بسهلة يا رنوش
ريناد:ههههههههههههه المعارف تنفع احياناً


في الدور الأرضي من البيت

موضي وهي تتجهز تلبس عبايتها وتشيك على البنات اللي بيروحون معها : وينها ريناد ماجت
وحده من البنات :فوق ناديتها وقالت ما هي برايحة
موضي :هو بكيفها ما تروح
وصعدت الدور الثاني ودخلت غرفة ريناد وهي تصارخ: هي إنتي
ريناد:لو سمحتي عندي اسم مو هي
موضي بصراخ:ليه ما لبستي يله مل بقى شي على الحفلة
ريناد: ومن قال لك إني بروح
موضي :بتروحين ولا إنتي وقشك برا البيت
ريناد:ماني رايحة وبرا البيت ماني طالعة
موضي:لا يا حبيبتي ولا إنتي ناسية إني انا اللي لميتك من الشارع عندي
ريناد انقهرت من كلا مها كل ساعة والثانية تذلها بهالكلام :لا يا حبيبتي إنتي اللي ناسية
وقامت خذت الجوال وطلعت رقم واحد من معارفها الواصلين وورت موضي الرقم:شوفي
مكالمة وحده من هذا وتروحين ورى الشمس
موضي خافت لأنها عارفة وش يقدر يسوي وكل معارفها ما يقدرون يواجهونه وقالت بصوت مرتبك:خلاص براحتك
وطلعت من الغرفة بسرعة


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

وقفة تعريف بالشخصيات

خالد"شاب عمره 29سنه يدير شركة من مجموعة شركات ابوه إنسان مستبد ما يحب احد يقول له لا قدام الناس
شخص محترم خلوق ذو شان في المجتمع والكل يحسب حسابه لكن بعيد عن الناس هو شخص فاسد بكل ما للكلمة من معنى
يعني شرب ولعب سهرات كيف ومزاج بنات ولعب ملامحه الجسدية طويل أسمر عريض مليان شوي جماله عادي بس شخصيته قوية
تزيد من جماله"

رعد" عمره 26 سنه خريج إدارة اعمال من جامعة هارفرد باميركا رعد اصغر إخوانه وامه مدلعته عالآخر وتعتبره بيبي حتى
بالهسن وهو يتضايق من هالشي
وهو طويل وابيضاني طالع لأمه عريض وجسمه معضل شوي شعره ناعم وطويل لآخر رقبته عيونه عسلية ناعسة حواجبه كثيفة بس حلوه خشمة طويل
ودقيق وله سوالف نوعاً ما عريضة يعني بالعربي وسيم واخوه خالد يغار منه بسبب اهتمام امه الزايد وهو إنسان مزاجي بشكل كبير ويحب يهتم بنفسه في كل شي لبسه شعره ويتهم بتدق التفاصيل في اناقته<<<<< حشى بنت مو ولد"

أم خالد"مرأة عمرها 48سنة سيده مجتمع معروفة أنيقة وراقية بكل تصرفاتها والبرستيج عندها مهم جداً في كل شي "

سحر " اخت رعد وخالد بنت عمرها 27 سنه طولها متوسط يعني موقصيرة بيضا وشعرها اسود قصير مطلع وجهها الدائري
اللي ملامحه ناعمة عيونها متوسطة الوسع ولونها اسود شفايفهها صغيرة وناعمة مرة وجسمه حلو متناسق انيقة مثل امها ومخطوبة لولد
صديق ابوها واسمه مهند "



موضي" مرة عمرها 40 سنة تشتغل في الظاهر طقاقة وفرقتها معروفة خصوصا عند الطبقة الاسترقراطية وتحي حفلات خاصة وسهرات وتقريبا كل البنات اللي عندها
يحضرون الحفلات الخاصة اللي كلها بلاوي "الله يكافينا" وهي انسانة وصولية لأبعد الحدود وما يهمها شي غير الفلوس حتى لو إنها تضيع شرف وعرض البنت بس
توصل للي تبغاه "


ريناد راح اشرح شخصيتها اما شكلها راح اخليه مع الأحداث " بنت عمرها 20سنه تدرس بالجامعة إدارة اعمال سنة ثالث تشتغل وساكنه عند
موضي هي مغنية بفرقتها يعني تغني في العروس وحفلات الإستقبال حتى لو كانت مختلطة (نساء ورجال)وتظهر بس مستحيل تحضر حفلات خاصة هذا من سابع المستحيلات
ريناد بنت عنيده وعصبية مرة ماتهتم بالموضة ولا المكياج ولا تعترف بشي اسمه حب وعندها شخصية قوية هي اللي تحامي عن البنات من موضي وجورها عليهم وكرامتها فوق كل شي
وما تحب تشوف واحد محتاج أومذلول"

%%%%%%%%%%%%%%%%



في قصر أم خالد
أم خالد على التليفون:خلاص إنشاء الله الملكة تصير يوم الخميس الجاي
أم مهند (خطيب سارة وام لأميرة بنفس الوقت):شورك وهداية الله
أم خالد:أنا ببلغ ابو خالد بالموعد
أم مهند:اوكي يله مع السلامه
ام خالد:الله يسلمك

سحر وهي طالعة من الأصنصير:ها مامي اتفقتوا على موهد الملكة
ام خالد:إيه اتفقت مع خالتك ام مهند على الخميس الجاي
سحر بشهقة:إيش الخميس الجاي مافي وقت نتجهز
أم خالد:لا في وقت اليوم الجمعة يعني باقي إسبوع
سحر:صح ماما يادوب نتصل بالمصمم عشان يسوي لنا الفساتين
أم خالد:وانتي صادقة

%%%%%%%%%%%%%%


وفي أحد الإسترحات البعيده عن الرياض وشوارعها المزدحمة وضجة الناس
حفلة خالد

خالد جالس مبسوط عالأخير هو وربعه وهو يفكر اكيد الليله بتجي واخيرا راح يقدر يقرب من الملاك اللي شافه ذاك اليوم
خالد رجعت به الذاكره لليوم اللي شاف فيه البنت"كنت رايح بيت موضي عشان اتفق معها على شوية حاجات وكاالعادة
دخلت المجلس اللي دايم تقيم فيه موضي بعض حفلاتها الخاصة جت وحده من البنات وقدمت لي العصير وجلست جنبي وقالت:
دقايق وتجي موضي بس هي مشغولة شوي ذالحين
جلست اطالع البنت من فوق لتحت حلوة كانت لابسه فستان موف عاري عند الصدر بدون تعليقات وكان مبين ببياضها بس
كان عندي عادي لأني متعود على هالأشكال وجلست تسولف معي وتسليني إلين تجي موضي وحنا جالسين شدني صوت الموسيقى
وصرخات تشجيعية من البنات وسألت البنت:خير وش فيهم
قالت بابتسامه : لا حير بس ذولا البنات جالسين يرقصون يرفهون عن انفسهم شوي
قمت من مكاني بروح لمصدر الصوت اللي هو كان في الصالة ولأني متعود ادخل فمامنعتني البنت دخلت وشفت مجموعة بنات
كبيرة اللي جالسة واللي منسدحة على الصوفة ومجموعات متفرقة ترقص مصري على انغام اغنية "ما شربش الشاي"يعني الوضع
كان عندي عادي لأني اشوف اللي اعظم بس شد انتباهي وحده كانت ترقص بتفنن كانت تهز وسطها ولا احسن رقاصة مصرية
وكانت معطتني ظهرها جسمها كان متناسق ويصرخ انوثة لابسه بنطلون جينز أبيض خصر واطي وبلوزة كت سوده عجبني خصرها
المنحوت واللي كان باين بشكل واضح أنا قد شفت جمال وبنات بس هذي غير غيييييييييييييييييييير " قطع عليه تفكيره صوت تركي:
اللي ما خذ عقلك
خالد:ههههههههههههههه يعني ما تتوب وش عنك تصارخ
تركي :وين البنات ولا بس حكي
خالد توه بيتكلم إلا بدخلت موضي والبنات وقام تركي من مكانه وراح لناحيتهم : تو مت نور المكان
ردت عليه وحده بمياعه:منور بوجوك
دخلوا البنات وبدا الجو رقص واغاني
جلست موضي جنب خالد:ها وش رايك بالحفلة
خالد:وينها
موضي:منهي
خالد وبدى يعصب:البنت "طبعا ما يعرف اسمها"
موضي:بصراحة ما رضت تجي بس أنا جبت اللي احلى واحسن منها
خالد بعصبي:بس أنا ابيها هي مو غيرها
موضي تهديه بكلامها: شوف البنات كل وحده تقول الزود عندي طب وتخير
وباشاره من موضي جاوا البنات يستعرضون قدام خالد
خالد عكر مزاجه ومع إنه مورايق بس قال إنه بينبسط الليله وحسابها بعدين اشر على وحده من البنات :انت تعالي

وقضوا باقي الليل على كذا



%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



اليوم الثاني وفي بيت موضي
رن.... رن.
راحت سارة ورفعت السماعة:الو
:السلام عليكم
سارة:وعليكم السلام
:موضي موجوده
سارة:هي نايمه ذلحين خير اختي بغيتي شي
:عندي حفلة الخميس الجاي
سارة:إوكي زواج ولا
:لا ملكة
سارة :طيب الحجز باسم مين
:أم خالد ...... "أم خالد زبونة مهمة عند مضاوي"
سارة:هلا وغلا بأم خالد
أم خالد:الله يسلمك بس ما وصيك هالله هالله تراه ملكة الغالي
سارة:لا توصين حريص حنا كم ام خالد عندنا
أم خالد:خلاص بلغي موضي وخليها تكلمني بعدين
سارة:إنشاءالله
أم خالد:مع السلامة
سارة:الله يسلمك


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



يوم الخميس

اليوم ملكة خالد على أميره
رعد قرر إنه راح يبين لهله إنه مبسوط عشان اخوه وفرحان وأمه استانست منه هذا في الظاهر لكن في قراره
نفسه كان متحطم ويسعر نار لأنه بيشوف حلم حياته وحبه الأول يضيع ومع من مع اخوه

أم خالد ماكانت الدنيا سايعتها لأن رعد تصالح مع اخوه وفرحانه اليوم بملكه ولدها >>>>>> أم من بيلومها

خالد كان الوضع عنده عادي اهم شي يتزوج عشان يسكت امه وعشان شكله قدام الناس

ريناد كانت مو على بعضها اليوم ومتضايقة وما ودها تحضر الحفلة بس موضي اجبرتها وماله حجة إنها
ماتروح لأنها مو حفلة خاصة



في الحفلة
طبعا من عوايد عائلة أم خالد إن خفلاتهم تكون مختلطة
الحفلة كانت بقصر أم مهند (أم العروس)

أم خالد كانت كاشخة لابسة فستان أخضر طويل شعرها رافعته شنيون أنيق " طالعة شيك"
سحر كانت لابسه فستان ذهبي من تصميم مصمم لبناني معروف ومبين جمال جسمها وشعرها
مسيحته وحاطة ميكب خليجي ناعم


نجي للعروسة أميرة كانت لبسة فستان بتدرجات الموف وينربط على الرقبة وشهره تسريحة مرة ناعمة وحاطة فيها إكسسوار مناسب للفستان
المنفوش
دخلت العروسة في جو من إضاءات الليزر اللي تنعكس على الكريستالات الموجوده في فستانها وعى نغمات إغنية فنان العرب


مــذهــله
ماهي بس قصة حسن
رغم ان الحسن فيها بحد ذاته مشكلة
مذهله .. كل شي فيها طبيعي
ومو طبيعي أجمل من الأخيله

طيبها .. قسوة جفاها
ضحكها .. هيبة بكاها
روحها .. حدة ذكاها
تملئك بالأسئله ..
.. مذهله

يابدايات المحبه ..
يانهايات الوله
هالحسن سبحان ربه ..
ظالم وما أعدله
أعذب من الأمنيات ..
عالم من الأغنيات
يا أجمل الشعر البديع ..
من آخره لين أوله
مذهله .. تملئك بالاسئله

هي حقيقه أو خيال ..
هي ممكنه ولا محال
هو سهلها صعب المنال ..
أو صعبها تستسهله
مذهله .. تملئك بالأسئله

ليه كل مُعْجِزّ .. مر هذا الكون فيها له صله
ليه كل شي فيها .. تظن انك تعرفه. تجهله
ليه كل لا معقول فيها .. ورغم هذا تعقله

ليه عمري .. ما لقى لبرده دفا ..
إلا دفاك
ليه أنا عيني تشوف وما تشوف
إلا بهاك
يا أجمل من الأخيله ..
هذا جواب الأسئله
كي تكوني في عيوني
ومن حنيني
بس فيني
ومو بدوني
... مذهله
مذهله..مذهله..مذهله




دخلت العروس وكان خالد داخل قبلها ابوها حط يدها في يد خالد خالد انبهر من جمال أميره
"أميرة بنت حلوة عمرها 27سنة بيضا طولها حلو رشيقة شعرها اسود طويل عيونها سود واسعة أهدابه كثيفة يعني ملامحها نجدية بحته"

مشى ويده في يدها بعد ما طبع قبلة على جبينها لين وصلوا للمكان المخصص لهم

وفي جهة ثاني من الحفل كان جالس وياكل في نفسه من القهر وهو يشوفها تضحك معه وهويهمس لها وهي مبسوطة عالآخر الدنيا مو شيالتها من الفرحة
يشوف حلمه الي تأكد الحين إنه من جد ضاع من يده

ومشى الحفل اغاني من فرقة مضوي وكانت اغلبها اغاني طرب أصيل وبطلب من العروس اللي كانت تحب أغاني نانسي عجرم
بدت وحده من الفرقة تغني أغنية ياطبطب بس صوتها كان نشاز والكل إنزعج منه لدرجة إن سحر سكتتهم وهنا الفرقة انحطت في موقف لايحسد عليه
توقف العزف وبدا الإنتقاد عليهم وكثر الهرج والمرج وموضي وجهاها ما يتفسر وقطع الفوضى صوت ناعم شجي يطرب القلوب بكلمات الأغنية

ياطبطب وادلّع يا يقوللي أنا تغيّرت عليه
أنا ازعل أولّع ماهو كلّ همّه ازّاي اراضيه
ياطبطب وادلّع يا يقوللي أنا تغيّرت عليه
أنا ازعل أولّع ماهو كلّ همّه ازّاي اراضيه

الكل التفت ناحية الصوت اللي بدت الموسيقى ترافقه يتناغم يبغون يعرفون صاحبة هالصوت



ياترى من تتوقعون صاحبة هذا الصوت
وش اللي يصير بعدين في الحفلة

 
 

 

عرض البوم صور Swetzozo  
قديم 11-12-13, 11:14 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 257422
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: Swetzozo عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 31

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Swetzozo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Swetzozo المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: رواية اشتقت اضمك

 

وهذا البارت الثاني ابي تفاعلكم معي عشان استمر

 
 

 

عرض البوم صور Swetzozo  
قديم 17-12-13, 03:25 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 257422
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: Swetzozo عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 31

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Swetzozo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Swetzozo المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: رواية اشتقت اضمك

 


لجزء الثالث


الكل التفت ناحية الصوت اللي بدت الموسيقى ترافقه يتناغم يبغون يعرفون صاحبة هالصوت
كانت واقفة وماسكة الميكرفون بيدها اليمين هي تمشي لين وصلت للمكان اللي توقف فيه اللي تغني
شافوها والكل انبهر من جمالها "كانت طويلة جسمها مثل عارضات الأزياء إلا إنه يتمتع
بمفاتن انثوية بارزة شعرها احمر خمري طويل مسرحته بطريقة غجرية ولا أروع
وسمار بشرتها البرونزية كان يصرخ بلون شعرهاالأحمر آآآآآآه من شعرها
تتميز بملامح لاتينيه من لون البشرة والشعر والجسم إلا ان تقاسيم وجهها عربية نجدية
وبالذات عيونهاالرماديةالمحددة باسود الواسعه والمكحلة خلقة ورموشها الطويلة الكثيفة
وحوجبها المرسومة باتقان وكان شك وجهها لادائري ولا طويل
لابسة بنطلون جينز سواريه عليه حزام جلد تتوسطه علامة Dior من الكريستال
ولابسة بلوزة هاينك ذهبية مبينة لون بشرتها " وكملت الأغنية وهي تتمايل مع الموسيقى

قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّو عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني
قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّو عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني

أطبطب وادلّع يا يقوللي أنا تغيّرت عليه
أنا ازعل أولّع ماهو كلّ همّه ازّاي اراضيه

لو ازعل منّه واقصّر يقول باقصّر في حقّه وياخذ جنب
ولو افهّمه يقول باظلمه يفضل يحسّسني بمية ذنب
لو ازعل منّه واقصّر يقول باقصّر في حقّه وياخذ جنب
ولو افهّمه يقول باظلمه يفضل يحسّسني بمية ذنب

قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّه عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني
قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّه عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني

أ

أنا لا بتغيّر والله ده عقله صغيّر حيّر قلبي معاه
وحكم القوي بموت فيه قوي وده اللي صبّرني على هواه
أنا لا بتغيّر والله ده عقله صغيّر حيّر قلبي معاه
وحكم القوي بموت فيه قوي وده اللي صبّرني على هواه

قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّو عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني
قولوله دنه برضو ساعات بحالات مرّة ازعل مرّة اديلّو عيني
مين فينا على حاله كلّ الأوقات ده تاعبني أوي طلّع عيني


عند العرسان

"خالد" انتبه في البنت "هذي هي إي والله هذي هي " وقعد يطالع
كل حركة تسويهاويتابعها بعيونه وهومبسوط
" أميرة" انتبهت على خالد اللي عيونه شوي وتطلع من مكانه على البنت
اللي تغني انقهرت وكان ودها تقوم تذبحها وضربت خالد على يده بخفة بس هو
ما كان معها كان مع القمر اللي يغني


وبجها ثانية من الحفلة "رعد"شاف ريناد وطار عقله من جمالها"معقولة في وحده بهالجمال"
وجلس يفكر مع نفسه وقال"خلاص انا عرفت كيف انتقم من أهلي"

"ريناد" دخلت في الجو أغنية ورى الثانية مصري على لبناني على خليجي وهي
تتمايل مع نغمات الموسيقى وتطرب معها والعيون تطالعها وتراقب كل تحركاتها
وهي تغني انتبهت في خالد وعرفته ولفت جسمها ناحيته وهي تغني

لاصديق ولاقريب ولاحبيب
ممكن اعرف ليه تتكلم معاي
مابي ياخي انت فعلاً شي غريب
هو يعني مافي بالدنيا سواي

انت تدري لو حبيبي يسمعك
يذبحك ويذبحني معك
وانا احبه وعمري ماراح اخدعه
ترضى يعني اللي تحبها تخدعك

انا مفروض الحكي ماطوله
وانت عارف شاللي ممكن اعمله
راح اعد لما الثلاثة وتختفي
والا ألم الدنيا واعمل مشكلة

لاصديق ولاقريب ولاحبيب
ممكن اعرف ليه تتكلم معاي
مابي ياخي انت فعلاً شي غريب
هو يعني مافي بالدنيا سواي



هنا خالد طار عقله من هالحركة يعني تتحداه


بعد ما خلصت الوصلة راحت للغرفة المخصصة للفرقة: واخير ابريك
سارة وهي تستعد لوصلتها: اللي يسمعك يقول ساعة ما كأنها 10دقايق
ريناد:واللي يعافيك خليها 20دقيقة تعبااااااانه موت
سارةوهي طالعة:اوكي مع ان الكل يطلبك
طلعت سارة وبقت ريناد وحدها في الغرفة انسدحت على الصوفا ومددت رجيلينها
على الطاولة اللي قدامها
وفجأه
انفتح الباب ودخل وهو يسكر الباب قال:شدعوه يالغلا
ريناد فزت من مكانها والتفت جهت الباب وقالت باستنكار:إنت
:إيه أنا ليه كل ذا تتغلين علينا
رينادبعصبية:خير وش تبي
بروقان قال:لاه لاه يا حلوه تخافين مني أنا ابيك
ريناد بعدت لورى لأنه بدى يقرب منها
: قربي ليه تبعدين أنا خالد
ريناد:إنت ماتستحي على وجهك وزوجتك اللي برا واهلك
خالد:أنا بس اشوفك تضيع علومي
ريناد بعصبية وصراخ:اطلع برا احسن لك
خالد:طيب ليه معصبه
ريناد تنفسها يتسارع من الغضب لدرجة انه ينسمع من سرعته وقوته
خالد:براندي "هو سماها كذا لأنه ما يعرف اسمها نسبة للون شعرها الخمري اللي
يشبه لون البراندي (نوع من انواع الخمر والعياذ بالله)
ريناد:ايش براندي انت وش قاعد تخربط انت شارب
خالد:هذي انت يا حلوه
ريناد : لو سمحت برا
خالد قرب من عندها وصار قريب من عندها ما تبعده عناه إلا خطوة وحدة بس
صارت تحس بانفاسه الكريهة نتيجة الشراب
ريناد بكل قوتها دفته وصرخت باعلى صوتها: اطلع برا اطلع ترى والله اطلع وافضحك
عند زوجتك واهلك
خالد هنا خاف لان شكلها معصبة مره ومتهوره وممكن تسويها : اوكي بطلع بس لي
معك حساب ثاني وطلع من الغرفة

رعد كان جالس مع مجموعة من المعازيم حس بالملل واشر لصديقة ماهر انه يطلع معه لبرى
الحديقة
قام رعد ومعه ماهر وهم طالعين ماهر توجه للحمامات وهو بطريقة مر بالغرفة
وشده صوت الصراخ وسمع كل اللي دار بين ريناد وخالد


خالد طلع من عند ريناد معصب حده بس كمل الحفلة عادي ولم سألته اميره وين راح ما رد عليها

ريناد من طلع خالد ماطلعت من الغرفة إلين راحوا البيت

رعد وهو يستنى ماهر حس إنه طول توه بيدق عليه إلا طلع ماهر
رعد:شفيك تاخرت
ماهر:اركب السيارة وبعدين اعلمك
ماهر ورعد ركبو السيارة
وفي الطريق
رعد:ها وش عندك
ماهر بتردد:ما أدري وش أقولك....بس
رعد بعدم صبر:بس إيش؟
ماهر:بصراحة أخوك خالد
رعد تضايق من طاري اخوه: وش فيه بعد
ماهربعد تنهيده قال له على سمعه في الغرفة
رعد:أنا قلت إنه وراه بلا بس ما توقعته كذا(انصدم بأخوه الكبير
اللي المفروض يكون قدوه له )

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



الساعة 2.30 بعد مارجعت البيت وصعدت غرفتها
سارة:ريناد
ريناد:نعم
سارة:شفيك ما طلعت بعد ما خلص البريك وين رحتي
ريناد:آآآآآه يا سارونه لو تدرين وش صار لي بعد ما طلعتي
سارة بلهفة: وش صار
ريناد قالت لسارة على اللي دار بينها وبين خالد
سارة بصدمة: هذا اكيد إنه مجنون ولا واحد بيوم ملكته يسوي سواته
ريناد:هو طلع من هنا انا طلعت رحت للحديقة إلين خلصت الحفلة
سارة: موضي قلبت عليك الدنيا وهي تدورك
ريناد:واللعنتين فيها هالعجوز يلا تصبحين على خير
سارة:وانتي من اهله

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



جالس بغرفته اللي في جناحه الكبير
يفكر باللي صار اليوم"آه يا القهر يعني انا ما اشوفها
إلا اليوم بس وين بتروح مني إن ما جبتها وخليتها تندم على اللي سوته
ما اكون خالد يعني وحده حشرة زي هذي ترفضني آخ آخ أنا بس خلني آخذ
اللي ابغاه منها"وجلس على هذي الحالة إلين ماداعب النوم جفونه ونام


وبجناح ثاني في القصر
اللي يتألف من غرفة نوم كبيرة يتوسطها سرير ملكي فخم بأعمدة مذهبة
واللي يغطية ستارة من الحرير بلون سكري اللي يكسر لون الغرفة العنابي
المزخرف بنقوش ذهبية بارزة وغرفة ملابس كبيرة فيها خزانات كثيرة من خشب
الزان باللون الخشبي وحمام كبير فيه جاكوزي يكفي 5 اشخاص وكان كله من رخام المرمر
وصالة كبيرة فيها اثاث عصري وشبابي وشاشة بلازمة مثبتة على الجدار وغرفة تسلية
فيها جميع انواع الألعاب واثاثها غريب نوعا ما
كان جالس على الكرسي الهزاز اللي في الشرفة المطلة على الجهة الخلفية من الحديقة
وبالتحديد تطل على المسبح يفكر بالفكرة اللي طرت على باله واللي بواسطتها راح
ينتقم من اهله بس قبل كل هذا لازم يأمن على مستقبله لأن الخطوة اللي بيقدم عليها
كبيرة وقوية ولازم ياخذ احتياطاته




%%%%%%%%%%%%%%%%%%



مر الإسبوع عادي "ريناد" تداوم كل يوم من الجامعة للبيت
"خالد"لقى طريقة كيف يلتقي بريناد ينفذ اللي في باله"
"رعد" قدر يضمن مستقبله بحيث إنه قدر يقنع ابوه إنه يكتب له
الشركة اللي هو مديرها بأسمه


يوم الأربعا في بيت موضي
موضي جمعت البنات اللي عنها وقالت والأبتسامة شاقة حلجها:
اليوم بنروح الشاليهات في الشرقية
ردت عليها وحده من البنات:ليه عندنا حفلة هناك
مضاوي:لا بنروح نغير جو احنا بس يعني إجازة مافي شغل
البنات انبسطوا وكل وحده راحت تجهز للروحة

فوق عند البنات
ريناد: انا عندي احساس إن ورى هالطلعة سالفة
سارة:يا شيخة ارحمينا خلينا ننبسط وخلي عنك هالشك
ريناد :وانتي الصادقة خلينا ننبسط

ركبوا السيارة وطول الطريق البنات وناسة وضحك واغاني
وصلوا الشاليهات وكل وحده راحت غرفتها ترتاح بعد ما
قالت لهم موضي إن في الليل بيطلعون عشان ينبسطون


وفي الليل طلعوا البنات وكانوا متكشخين عالآخر
ريناد كانت لابسه برمودابقي لونها أخضر زيتي فيها جيوب كبيرة
خصر واطي وبدي برتقالي بتعليقات ضعيفة مرة وفي يدها ساعة بلون
اخضر زيتي ولابسه جزمة رياضية برتقالية وشعرها مخليتة على طبيعته
ولبسها مبين سمارها وما كانت حاطة اي مكياج بوجها بس طالعة قمرررر

وهم جالسين وكل وحده تقوم تغني والباقي يرقصون وجا الدور على ريناد
وقامت ترقص غلى انغام اغنية "آه ونص" وهي ترقص والبنات مبسوطين معها
وهي ترقص خذت لفة على روحها ولفة ثانية وفجأة وقفت عن الرقص الكل
استغرب منها والتفتوا للجهة اللي تناظرها ريناد وشافوا خالد
رنادحست بالدم يفور ويغلي داخل "هذا وش يبي جاي اكيد امويضي هي اللي
متفقه معاه" وبسرعة راحت ركض لداخل الشاليه

موضي: هلا وغلا
خالد:هلا وين راحت
موضي: ماعليك انت اجلس وهي تجي لعندك
خالد وهو يجلس:قدها وقدود
موضي: اعجبك
موضي اشرت لوحده من البنات تجيها
جات البنت :نعم
موضي:نادي ريناد تطلع بره
البنت: اوكي


بعد مادخلت ريناد لحقتها ساره
ساره:ريناد وشفيك
ريناد بعصبيه:انا قلتلك هالطلعه وراها بلى ماصدقتيني
ساره: طيب هدي اعصابك
ريناد:اي اهدي وهذا النذل بره
جاتهم البنت وقالت:ريناد
ريناد من غير نفس:نعم
البنت:موضي تقولك اطلعي
ريناد:قولي لها ماني طالعه
راحت البنت وبعد دقايق جات موضي وهي تصارخ:هي انتي متى راح تعقلين
ريناد:حمد الله انا عاقله الشرهه عليك
موضي:تطلعين ولا شلون
ريناد:يعني وش بتسوين
موضي بتهديد:انتي عارفه وش اقدر اسوي
ريناد:ورينا شطارتك
موضي:كل اللي بسويه اني راح افضحك وقول انتي من تكونين
"هنا موضي ضربت على الوتر الحساس عند ريناد
ريناد كلشي الا هالموضوع مستحيل حد يعرفه غيرهاهي وموضي"
موضي:ها وش قلتي
ريناد:...........
موضي:اعتقد انك موافقه يلى جهزي حالك
ريناد:بس بشرط
موضي بتنهيده:خير وش عندك
ريناد:اغني وبس وغير كذالا
موضي:اطلعي خلصيني بس غيري لبسك قبل حمدالله والشكر ولدمو بنت على هااللبس



بعد ربع ساعة طلعت ريناد للحديقة اللي بالشاليه وتوجهت ناحية الطاولات
اللي عند المسبح كانت لابسه فستان(اول مره) قصير لتحت الركبة بشوي ماسك عند الصدر
بدون تعليقات لونه اصفر عليه نقش ورد باللون البنفسجي وفوقه جولين
بنفس اللون وفي يدها أساور كثيرة( خرز وسلاسل) بألوان زاهيه وصندل بكعب عالي لونه اسود
ومسرحه شعرها بطريقة غجرية واكتفت من المكياج بالغلوس بس

كانت غجرية بلبسها وشكلها وحتى مشيتها قربت من الجلسة وهي باين عليها
إنها معصبة وصلت لعندهم وجلست في طاولة بعيده عن خالد
هنا خالد قال: وش دعوة يالغلا طيب سلمي
ريناد ما عطته وجه والتقت عيونها بعيون موضي اللي كان فيها تهديد ووعيد
ريناد ما عطتها اي اعتبار لكن مساعد اللي كان جالس جنبها قال بهمس: ريناد
واللي يعافيك قومي مالنا خلق مشاكل

(مساعد شاب وسيم ومؤدب عمره25سنه وهو خريج جامعي لكن حاله من حال الشباب
الجامعي هاليوم ما لقى وظيفه لكنه قرر انه يستخدم موهبته في العزف لكسب الرزق
وهو عازف البيانو في الفرقة وهو يخاف على البنات ويعتبرهم مثل خواته)
ريناد بعد إلحاح سارة ومساعد الشديدين وقفت وقالت لمساعد يعزف اغنية"الهوى شرقي"
لكن خالد قاطعها: لااعزف مصري وخلها "آه ونص"

وبدا مساعد يعزف وريناد تغني وهي تغني تتمايل يمين ويسار وصارت تتمشى بين الطاولات
اللي حول المسبح وتنتقل من وحده للثانيه لين وصلت للطاولة اللي كان فيها خالد
وقربت من خالد وانحنت عليه بطريقه مثيره وقربت وجهها اكثر وطاحت خصل من شعرها
على وجهها ولامس وجه خالد وهذ الشي زاد من إثارتها اكثر واللي ولع الجو اكثر
وهي قريبة منه غمزت له بعينها وهي تغني

حبيبي ارب ـ بص وبص بص
زعلان ازعل ـ ازعل نص نص
لاحسن حابعد ـ ابعد اه ونص وحتبئا انت اكيد خسران


هنا خالد انهبل عليها وعلى رقصها مع إنه كان عادي بس مثير هي كذا كل شي فيها يصرخ إثاره
وانوثة شعرها ابتسامتها

لما قربت منه ريناد حاول انه يمسكها لكنها انسلت منه بكل خفه وبعدت عنه وهي
تمكل اغنيتها وتأشر له بصبعها" لا لا"

الكل استغرب من ريناد وجرأتها الكبيرة وبعد ما خلصت ريناد وغنت كم اغنيه دخلت الشليه
وصعدت غرفتها لحقتها سارة وحصلتها تبكي
سارة بخوف:ريناد وش فيك
ريناد مل ترد بس صوت شهقاتها المتعاليه هو اللي ينسمع
سارة:ريناد وش فيك خوفتيني
ريناد بين شهقاتها: سارة ........ شفتي أنا وش سويت
سارة: ريناد اني ما سوتي كذا إلا انك مجبوره
ريناد سكتت وما ردت على ساره وسارة عرفت إنها ما تبغىها تعرف فتركتها لوحدها

ريناد بعد ما طلعت سارة جلست تفكر"وش يمكن يصير لي إذا فضحتني موضي لو تفضحني اروح
فيها يا ربي متى تعدي هالسنة على خير وافتك من موضي وذلها يارب انك تساعدني"


اليوم الثاني بالشرقية

ريناد:ياله سارونه تاخرنا
سارة:لحظة بس البس نقابي
ريناد:انا ابي اعرف وش لك فيه
سارة وهي حاطه يده على خصرها:يا سلام واطلع كاشفة زيك لا ياماما
(ريناد ما تتغطى ولا تعترف بشي اسمه غطى هي ختى الطرحة على كتوفها بس)
ريناد:طيب اخلصي
:وين الحلوات رايحين من الصبح
ريناد:نسربت في السوق تخاوينا
سارة:ايه تكغى مساعد رح معنا
مساعد:ومن قال اني مورايح
ريناد:اجل يله
الكل يله
وراحوا مارينا مول وتسوقوا وراحوا مطعم يتغدون
وهم يتغدون مساعد: بصراحةالطلعة معكم شي
ريناد: هههههه وانت بعد فله بصراحة ماتوقغتك كذا
مساعد انبسط من اهتمام ريناد فيه:كيف يعني
ريناد: ما ادري احسك جدي وعملي بزياده
مساعد: ههههههههه هههههه انا جدي بذمتك هذا ويأشر على نفسه شكل واحد جدي
ساره:اثبت لنا انك فله
مساعد:امممممممممممم إيه لقيتها
ريناد وسارة بلهفه:وشو
مساعد:نروح الملاهي
ريناد:حلوة والله إنك جبتها
سارة:وموضي
ريناد:مدامها لاهيه خلينا نسربت على راحتنا
مساعد:وانتي الصادقه
وراحوا الملاهي وريناد ما خلت لعبة ما لعبتهاهي ومساعد اما سارة ما ركبت إلا السيارات
لأنها خوااااااااافه يعني انبسطوا عالآخر


وفي الشاليه بالليل السهره كانت صاخبة حضر خالد وبعض خوياه وفالينها شرب ورقص
خالد: مساعد
مساعد:نعم
خالد:خذ وهو يد له كاس خمر
مساعد:لالا ما اشرب
خالد باصرار: اشرب اقول بس اشرب وانبسط
مساعد بعد اصرار خالد وربع شرب الكاس الأول


الثاني


الثالث

وهو يشرب جات بباله ريناد اليوم وهي عند المسبح بعد مارجعوا من الملاهي ولابسة
شورت جينز قصير لربع الفخذ وبلوزه كت رابطتها عند البطن وسرها باين وهي ترقص
مصري وهو كان يدق على الدربكة(الدرنقه) ومنجن عليها
قام من مكانه وراح لجهت الشاليه

وفي داخل الشاليه
ريناد في غرفتها جالسة على اللاب توب تخلص شوية ابحاث للجامعه
وهي مندمجة مع اغاني توباك

فجأة انفتح الباب ودخل عليه وهو يترنح :وينك يا حلوه
ريناد ما سمعت الصوت لأن صوت المسجلة عالي لكنها حست بيده على كتفها

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



* تتوقون من هو اللي دخل على ريناد؟

*وش السر اللي مخبيته ؟

*رعد وش الفكرة الكبيره اللي مفكرها؟

 
 

 

عرض البوم صور Swetzozo  
قديم 17-12-13, 03:31 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 257422
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: Swetzozo عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 31

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Swetzozo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Swetzozo المنتدى : ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
افتراضي رد: رواية اشتقت اضمك

 

يعني 160 مشاهده للموضوع ولا رد واحد
يله تفاعلكم ياحلوين

 
 

 

عرض البوم صور Swetzozo  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اشتقت, اضمك, رواية
facebook



جديد مواضيع قسم ارشيف خاص بالقصص غير المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:51 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية