لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


روايتي الثانية خلف الكبرياء قلوب محطمة

الفصـــــــــل الاولـــــــــ ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ ‏الحكاياتَ التي لاتٌروىَ هي الأكثر وجعاً والأكثر ضجيجاً بداخلنا كأنفاسنَا تماماً انّ خرجت لايشعر بھا احد وإنّ بقيتَ تقتٌلنا

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-09-13, 11:02 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 250698
المشاركات: 275
الجنس أنثى
معدل التقييم: وجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 629

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وجـــدد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 








الفصـــــــــل الاولـــــــــ




ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ


‏الحكاياتَ التي لاتٌروىَ هي الأكثر وجعاً والأكثر ضجيجاً بداخلنا كأنفاسنَا تماماً انّ خرجت لايشعر بھا احد وإنّ بقيتَ تقتٌلنا





ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍس




ام غالي بدموع خنقتها:طالبتك ياغالي شف بنت اختك
ماطلعت من امس بس لغرفتها تسنها مسجونها

وش فيها

غالي يحظن كف امه ويبوسها:ابشري فديت قلبتس
بس انتي ارتاحي ولتتعبين نفستس

ام غالي بعبره مخنوقه:
من وين بتجيني الراحه يامك وبنت الغاليه
حزينه ومكسوره
والله ياني اموت اذا شفت
نظرت الخزن بعيونها
اشوف فيها وجد بس وش بيدي اسوي ياربي

غالي يحظنها ويقبل راسها
:يمه انتي تطمني بس وارتاحي ايثار
مافيها الا العافيه
وعشان ترتاحين اكثر الحين اجيبها لتس

..وقف وتحرك صاعد لها
..وقف دقايق يناظر للمكان برغم من مرور السنين
الا البيت ماتغير كثير
بس ترميمات بسيطه
بس
ماتغير شكله هذا جناح تنهد بحزن مرت سنه على وفاتها ..
وجد وسكنو فيه بنتها وبالجهه المقابله جناح محمد

والي صار يمان الحين ساكنه مو دايم بس اوقات ولا هو ساكن مع ابوه
.. وبينهم جناحه وامه بمقابله له
جناحها هي وابوه الله يرحمه


تقدم لجناح ايثار ودق الباب 3دقات
انفتح الباب وطلت بوجهها الملائكي
:حياااك خالوووو

غالي بحب :ياروح خالوو انتي
ليش مانزلتي تحت يدتج قالبه البيت وين الغاليه
وكرتي محترق من سكنتي عندها
إيثار بضحكه:فديييتها لبى قلبها
لا يكون خالي تغااار مني هههههه

غالي مسك خدها وبضحكه اكتساها
ألم :ههههههه اذبح نفسي لو
فكرت تغار من بنت
وجد

ايثار التقطت طيف لألم من ضحكته
وبحزن:الله يرحمها
ويخليك لي انت وامي

مسك يدها وسحبها :اميين يالله امش قدامي
لجدتك

ايثار تفلت يدها منه:لحظه
اباخذ شرشف
حتياط ليدخل احد
غالي يسحبها :اقول امشي بس
مافيه احد
يمان مسافر والباقي مايدخلون الا يدقون الباب
طلعت معه وهي متخوف ليطلع احد بوجهها
نزلو لتحت
ومن
شافت جدتها ركضت وارتمت بحظنها

غالي بضحكه:هههه شوي شوي على امي كسرتيها

ام غالي تحظنها:يااهلا بالغاليه بنت الغاليه
مالك شغل ياولد نايف
ببنتي

غالي يجلس ويتحسر على نفسه بشكل مضحك:
ااه يغالي وصرت ولد نايف نسيتك بنت سعد

..وبمزحه ..اسمعي يابنت سلطان رجعي غلاي
ولا بتشوفين شي ماعمرك شفتيه

ايثار تطلع لسانه له وهي بحظن جدتها:
وش بتسوي يعني
ماتقدر

غالي وقف وقرب لها :
اعلمك وش بسوي الحين

ايثار دفنت نفسها بحظن جدتها:يمه يمه
شوفيه

ام غالي تدفه بيدها:بعد عن بنتي
ل..

غالي مسكها وسحبها من حظن امه

ايثار من شافت نظرات الخبث
فلتت نفسها
وركضت بعيد عنه

..
ركض وراها
..حاولت تختفي منه
ومالقت الا باب
الفيلا طلعت منه على الحديقة
لفت
مع السيب ولتفتت على ورا تشوف هو وراها اول

مشافته وراها
هدت من سرعتها

وووو
صدمت بشي
تراجعت بألم
وهي ترفع راسها
تشوف من
شهقت بصددددددمه
وهي
تحط يدها
على فمها تراجعت على ورا
بربكككه بدل لاتدخل البيت ركضت
للحديقه وبمشتل
الورد
دخلت وسكرت على نفسها
انزلت على الارض وهي تتنفس
بقووه وتحط يدها على قلبها

من قوت دقاته تحسه بيطلع



المشتل مكان بعيد عن باب الفيلا
سمعت صوت خالها
طار قلبها بخوف الحين يقوله

بس
سمعت صوته الي زاد دقات قلبها
:وش عنده شايب النايف
مفسر وتسنه يدور على
مجرم

غالي ضحك بقووه:
هههههههه ايوالله ادور على مجرم
طلع برا هارب مني

يمان بغموض:عسى ماسرق شي او ذبح
احد منكم هههههههه

غالي بحب:سرق وذبح
سرق قلوبنا وذبحنا بغلاه

يمان وكان نفسه يسئل من
هي يدري انها من بنات عمامه بس
ايهم
لاكن
غالي
قال بمزحه وهو يحاول يعرف
هو شافها او لا:
جاد انت شفت احد وانت داخل

يمان :على دخلتي شفتك طالع
مين تقصد اها قصدك الشغاله شفتها
تدخل مع الباب الثاني

غالي ماصدقه لنه كان واقف والواضح انه
شايفها:هههههه ياليت تسمعك

.والله كنت اطارد الي
اخذت مكاني اااه
ماكأني عمكم
ماتستحون الي
يسرق
امي والي
يناديني شايب اااخ
وينك يانايف تشوف سويا احفادك
في عمهم

يمان بضحكه:ههههه صفه جديده ياعم.. شايب وثرثار

غالي بصدمه:
اييش انا انا تقول عني ثرثار
ياولد رواد
....

شهقت بصدمه:رواااد ولد رواد
مستحيييل
صارت ترجف صدمه
وخوف لالا
مو
خوف شعووور قاتل
ماقدرت تاصفه
حست بشي على وجهها رفعت يدها
ومسحت عليه
انصدمت بدموووع الي بدت تنزل
تبكي ايثار
تبكي مستحيل
شهقت برجففه انا ??بكي
......
ا
يمان جا بيتكلم بس
سمع شهقتها
استغرب ليش شهقت
يمكن خايفه من غالي :اقول جدتي وين
من زمان عنها

غالي بضحكه:ههههههه
يرحم حالك جدتك
احرقت كرتك من جت بنت الوجد

يمان رفع راسه بصدمه:مـــــــن

غالي رفع حاجبه:بنت اختي وجد
وش فيك انصدمت ماتعرف

يمان برجفه غريبه :بنت خالتي وجد توي اعرف

غالي بعدم تصديق:ماعطيتك خبر انا

يمان هز راسه بنفي وهو يتراجع:
لا ايه بس مدري

غالي بتعجب:وش فيك تـ...
سمع امه تنادي
رد بسرعه وهو يتراجع: جاي جاي
..ودخل داخل البيت...
يمان بصدمه ينفض راسه مو معقوله
بنت وجد
وجدد ماغيرها الي عاش ابوي
يبكي على حبها من طرفه
واخر شي تاخذ صديقه
وتحرمه منه
نفض راسه وهمس :الله
يرحمها هاذا الي اقدر اقوله
تراجع بيطلع
بعد الي سمعه مستحيل يدخل
لفت انتباهه حركه داخل المشتل
تذكر البنت الي
هربت منه..
قرب شوي للباب
ارهف سمعه وسمع
شهيق استغرب تبكي
ليش وش السبب..
مو معقوله عشانه طلعت قدامه
هي ماتقصد
قرب وتكلم بصوت رجولي
زااد من نحيبها:يابنت اطلعي مافيه احد
انا ابطلع وانتي روحي داخل بسرعه ترا قلت لغالي
انك دخلتي داخل
...بس الرد ماسمعه الا بصياحها
استغرب وبدا يقلق عليها
يوكن صار
فيها شي
:يابنت فيك شي
تكلمي خوفتيني عليك

ايثار مكانت تشوف شي
غير امها وهي تقولها قصة رواد
وسلطان ابوها كيف عرفت سره هو وورواد
....

يمان بعدم صبر:بتردين ولا ابدخل اشوف فيك شي

ايثار خافت تعرفه متهور وان قال شي يسويه
ردت بدون شعور وبعصبيه :لالا مافيني شي
بس رررح عنيييييي
تصلب جسده وهو يسمع نبرت الصوت
ماهي غريبه عليه
هز راسه برفض وبقلبه مستحيل بس انا من كثر مافكرت فيها
صرت
اتخيل صوتها
تكلم :وش تقولين فيك شي انادي غالي



صرخت بعصبيه وهي تمسح
دموعها:قلت رح مافيني شي
مافيني شي

يمان .والله هي شلووون من
تكووووووو
رفع راسه بصدمه
مستحيييييييييييييل
هي هي بنت وجددددددد
لاااااااا ياربي لاااا
لااا يارب ماتكون هي
اخذ نفس وبرجفه قال:انتي بنت وجججد

ايثار بخوف وربكه .هذا مجنون الحين يطلع خالها
ويشوفه صرخت بصوت مكتوم:
انت مجنووون رح رح
لايجي خالي ويشوفك مالك
دخل انا من بنته

يمان بجموود من عرف انها هي بنت وجد:
مايحتاج خلاص انا طالع
...تحرك وطلع من البيت
وهي صارت تمسح دموعها
اخذت دقايق وطلعت
وركض مع باب المطبخ دخلت ورمت نفسها على الكرسي
:ناااني مااااء بلييز
ناني انهبلت من شكلها:اوك اوك
اركضت لثلاجه وسحبت علبة ماء ومدتها لها
:ماما خوذ ماء

ايثار اخذت الماء شربت وصبت بيدها وغسلت وجهها
والشغاله تصرخ:شنوو سوي انا
حرم توي انا نضف من اليوم انت خررب

ايثار بمزاج سئ :طسييي عني نضفيه انتي فاضيه لتس
انا ..ووقفت وطلعت من المطبخ...
وتركت الشغاله تناظر لها
بصدمه اول
مره تتعامل معها كذا بس حقدت
عليها ..........

ايثار تسحبت بصاله
وركضة على فوق
وعلى طول دخلت جناحها وقفلت الباب وراها
نزلت ببطئ على الارض
ودموعها بدت تنزل
صارت تتذكر امها وكلامها
ركضت لغراض امها الي جابوهن لها بعد الحادث
فاهي رفضة ترجع
كيف راح
ترجع للمكان الي ضمها هي وامها

ترجع له
بدونها مستحيل
رجعت واول واحد استقبلها
خالها غالي
عمهاما على كثرهم
والي يطلعون خوالها بنفس الوقت
ماحد فكر
فيها
واخذا عند جدتها وهي الباقي
لها من اجدادها
اكثر واحد تمنت تشوفه
جدها نااايف
تمنت اكثر من جدها عبدالله

بس مات نايف وهي
بالغربه
واااه من ذيك الايام الي تلقت
خبره
امها جلست شهر بالمستشفى
انهيار ورا
انهيار
سافر لها غالي
وجلاد وجلال
كانو يتناوبون
بالجلوس عندها
غالي جلس معها اكثر واحد
ترك كل
شي وراه وجلس عندها
حقدت على
اهلها صارت تنثر الغراض
وهي تبحث عن شي معين
الشنطه الاولى
مافيها شي
الثاني نفس الشي
الثالثه نفسها ارتمت على اركبها
بقهر مو معقوله
ايش السر الي بعرفه يايمه
مافيه شي غريب
بدت ترجع الاغراض
فجئه سحبت ثوب
بس كان ثقيل
استغربت منه
نفضته
وطاح منه
مغلف اسود
بيدين ترجف رمت الثوب
ومدت يدينها له رفعته
وصارت تقلبه وكل شوي
يزود توترها
سمت بالله وفكته بتوتر
من تبين لها
المحتواى
شهقت بخوف
وكانها شايفه مصيبه
...مذكرااااات
معقوله رااح تعرف كل شي عنها وعن النايف والجاد
ورواد خاصه
همست :لا لا
مابي عرف عن رواد شي يمه اخاف من
الصوره الي سلطان رسمها لي تنكسر


كتابين
شالتهن وراحت للغرفه الثانيه
والي حاطتها مكتب لها
دخلت وتوجهت للمكتب سحبت
الكرسي

وجلست عليه
وهي تقلبهن
والثاني كتاب اسود
نزلتهن
وسحبت اول كتاب
ففتحت الصفحه
الاولى
.......

روااااد

...
سامحني مكان بيدي
مغلوب على امري ياصديق عمري
ااااه واااه وكم اااه
راح اذرفها
بس مو قدامك بقلمي

راح اشكي وابكي هنا
بمذكراتي ..
ماقدرت اواجهك هربت
كان الهروب الحل الوحيد
الي انطرح قدامي
كيف
ارجع اناظر فيك..
كيف ارفع راسي وشوف نظرت الوم
بعيونك
كيف وكيف
اعترف الي سويته شي عظيم

كسرت حلمك بيدي وانت مازرعته
الا قدامي انا الوحيد الي
يعرفه وكسرته
كنت بين نارين اكسر ابوي او
اكسرك
سامحني كفت ابوي رجحت
بالأخير
وافقت وكنت اعرف اني راح
اخسرك واخسر نفسي قبلك
بس
دموع ابوي ونظرته المكسوره
ذيك الحظه اعمتني
عن كل شي حتى عن نفسي
في ذيك الحظه لو
كان الثمن
عمري
ارخصته لدمووعه
وهنا راح اعترف لك
ادري مراح تشوفه او يمكن تصير معجزه وياصل
لك الكتاب



كل ماتذكر انها ايثار صاحبة الجامعه
يرجع له الحنين ذيك الايام
بالرغم من انها مكانت تعطييه
وجه ولا هو تمادا الا انها
سلبت عقله بحشمتها
وعفتها وعقلها ..
سرح فيها متناسي منهي بنته
ايثار وبس مايبي يعرف اكثر
بكل ضيق لف وتاركها وراه
مشى بخطى متخبطه بعد شوفته لها
ضربة ورقها برجله
من اوراق كتابها الي ترمي بالنار
وصلت من عبث الهوى فيها
نزل واخذا من على ساقه

كانت ملتفه بتملك على ساقه من فوق البنطالون
...كمل مشي وهو يمسكها بيده قبل يفتح دق جواله
كان يدخل
مع الباب لف وقفله وكمل مشي
دخل المصعد وضغط على فوق
لنفتح الباب ودخل معه على جناحه
وهو يفتح الخط
بدون لا يناظر للمتصل:نعمم

:بل بل وش فيها الخلاق

يمان رفع الجوال يناظر .
رجعه.:سلطااانوه وش عندك

سلطان بتهكم:لا والا شي بس اتطمن على حبيبتي

يمان بصدمه تصلب جسمه:ايييش قلت

سلطان كتم ضحكته:الي سمعت اقولك ابتطمن
على بنت خالتي حبيبتي ترووف

يمان شوي وتفلت اعصابه:ترووف سلطااان مستوعب وش تقول

سلطان اعجبه الوضع:وش قلت
الستغفر الله ماقلت شي خطاء

يمان فقد اعصابه ..تدارك نفسه
لو فتح فمه بحرف بيخسر
صديق عمره وبدل لايتكلم قطع الخط بوجهه....
وصبخ الجوال بالجدار بكل قوته
مشى بكل غضب وجلس على
السرير يتنفس بغضب
رفع يده وسحب الطاقيه من راسه
بالون الاحمر ماشيه مع

لتشيرت
رما نفسه على ظهره
بقهر حس بشي بيده ناظر الورقه الي التقطها وهو
داخل..
شاتها من يده بالارض بكل قهر
سمع دق
التلفون
زفر قهر اككيد
سلطان مايبي يرد عليه
هو مقال شي بس فكرت ان البنت
الي دخلت قلبه يحبها صديقه

تقتله ونه يكون اقرب منه لها
يموت قهر بيصير مصيره نفس ابوه

بيموت حسره نفس ابوه تنهد بقهر
....اااه يايبه ماجذبتني الا بالحظ النحس
يبه تعال شف ولدك
ماحب من بنات حواء الا بنت معذبتك يبه
ولدك بيموت والسبب حبه
يبه يبه عطني حل
انا مفضوح
ماني مثلك
الي بقلبي كل العالم بتعرفه
شلوون اخبيه شلوون
سمع التلفون يدق للمره الثالثه
صرخ بغضب:
مااابي ارد ياحمار بعد عني خلاص
..وقف بعصبيه وراح له فصل السلك بكل قهر ورجع
جلس بمكانه
....طاح نظره على الورقه سحبها
وفتحها وبدا يقر سطورها
وصدمته تكبر كل بعد سطر
فز واقف ..
ركض للباب بسرعه نزل مع المصعد..
طلع لمكانها بس مشاف الا الرماد
وقف مصدوم .
كان على بعد خطوات من
الحقايق ومعرفت ماضي ابوه
الورق الي طاحت بيده
كانت
الخيط الواضح المكمل قبلها
وقف على الرماد يناظر له
زفر بقهر وهو يشوت الرماد برجله ويصرخ بصوت مكتوم

:لييييييش لييش الفرصه الاخيره تضيع مني
تراجع مع طريقه


.
¤¤¤¤¤¤¤

تنفست الصعداء
وعيونها تراقبه
لين رجع
مسحت دموعها الي مو راضيه تاقف
وعيونها محمره من كثر البكاء
قرا الورقه الي طارت
منها
..كانت تقطع الورق وترميه بالنار
وفجائه طارت ورقه رفعت راسها
تناظر وجمدت بمكانها وهي تشوف الرجال
الي مقفي يمشي
عرفته على طول
بس استغربت وش جايبه هنا
هي رايحه ورا البيت عشان ماحد يشوفها
انصدمت ويه تشوفه يدخل مع الباب

...بسرعه رمت الكتاب كله بالنار والحقته الثاني
وعيونها على الباب خوفا منه يرجع
دقايق وصار كله رماد
سمعت صوت الباب يتحرك فزت وركضت
تتخبا ورا النخل الوحيده بالحديقه على كبرها..
شافته يتجه لنار وياقف عليها
بشكل مصدوم
وسمعت صوته يصرخ بقهر
عرفت انه قر الورقه
ركضت لجهت الفيلا قبل يطلغ
احد ويشوفها هنا
هي خبله كيف راحت
للمكان وهي ماتعرفه

صدمت بشخص وهي داخله
مع الباب صرخت ورجعت
على ورا بخوف
..رفعت راسها بخوف وشافت خالها واقف يناظر لها
من شافت ركضت ورمت نفسها بحضنه
وبكت بنهيار
غالي رجع من قوت طيحتها عليه
بس حاول يحفظ توازنه وهو يلتقفها
ويصيح بخوف:ايثااااار
ايثار انهارت وهي تضمه:خاالي

غالي حضنها وطلع بسرعه برا لا
تشوفهم امه:ياقلب خالك وش فيك
ليش تصيحين خوفتيني عليك

ايثار استمرت تصيح بدون ماترد:
...
غالي مات رعب عليها:ايثار
تكلمي وش فيك احد متعرض لك

ايثار ماعرفت وش تقول له
امها او ابوها او يمان وش تقول ولا وش تخلي
من بين شهقاتها:اشتقت
لامي ابمووت ودي اشوفها

غالي دمعت عيونه وهو يحظنها:ادعي
لها بالرحمه ياقلبي ادعي لها كلنا مشتاقين لها
بس مابيدينا شي غير الدعاء

همست بدعاء وهي تشهق ببكاء
غالي يمسح دموعها :يالله عاد مسحي دموعك
وامشي لجدتك ..بضحكه..ووعد مني مراح اتعرض لك
ابد طيحي
بحظنها
على كيفك هههههه
ابتسمت غصب عنها:خالي ربي مايحرمني منك

غالي يحتضن يدها ويمشي فيها:ولامنك ياحلى واغلى بنت اخواني
ايثاربضحك:لاتسمعك ترف تزعل


من وراهم :لا ابد خوذو راحتكم ترف مراح تسمعكم

غالي لف وبضحك:ههههه اووه بنت محمد
هنا

ترف :ايه وصرت بنت محمد
من الحين بتبين التفرقه يابنت .وشدت على الاسم..وجججد

غالي ضحك :ههههه قلتيها بنت وجد والله تفرق ولقلب
ماهو بيدي

ترف وبزعل مسطنع:الله يسامحك ياعمي

ايثار ببراءه صدقت وبخوف:
خااالي زعلت حرام

غالي ضمها وانفجر ضحك:هههههههههه
هههههه ياقلبي انتي ويلومني بحبك
مازعلت تستهبل

ترف اضحكت بحب:لبى قلبك
رورو تصدقين بسرعه

غالي يحبها على راسها:والله من بياض قلبها

ترف بتهكم:هذا ان بقى
والله بنات النايف بيخربنها

غالي بحزم:ترف وش هالكلام بنات عمك

ترف بقهر:وانا صادقه عمي انت وش عرفك
مراح تشوف شي اكيد محد مبين شي قدامك

غالي بقوه:بس ترف ولعاد اسمع هالكلام
وخوذي بنت خالتك وادخلن عندامي انا طالع.
ايثار بتوتتر همست :ترف

ترف بقهر:ايثار يالله امشي داخل

كل ماتذكر انها ايثار صاحبة الجامعه
يرجع له الحنين ذيك الايام
بالرغم من انها مكانت تعطييه
وجه ولا هو تمادا الا انها
سلبت عقله بحشمتها
وعفتها وعقلها ..
سرح فيها متناسي منهي بنته
ايثار وبس مايبي يعرف اكثر
بكل ضيق لف وتاركها وراه
مشى بخطى متخبطه بعد شوفته لها
ضربة ورقها برجله
من اوراق كتابها الي ترمي بالنار
وصلت من عبث الهوى فيها
نزل واخذا من على ساقه

كانت ملتفه بتملك على ساقه من فوق البنطالون
...كمل مشي وهو يمسكها بيده قبل يفتح دق جواله
كان يدخل
مع الباب لف وقفله وكمل مشي
دخل المصعد وضغط على فوق
لنفتح الباب ودخل معه على جناحه
وهو يفتح الخط
بدون لا يناظر للمتصل:نعمم

:بل بل وش فيها الخلاق

يمان رفع الجوال يناظر .
رجعه.:سلطااانوه وش عندك

سلطان بتهكم:لا والا شي بس اتطمن على حبيبتي

يمان بصدمه تصلب جسمه:ايييش قلت

سلطان كتم ضحكته:الي سمعت اقولك ابتطمن
على بنت خالتي حبيبتي ترووف

يمان شوي وتفلت اعصابه:ترووف سلطااان مستوعب وش تقول

سلطان اعجبه الوضع:وش قلت
الستغفر الله ماقلت شي خطاء

يمان فقد اعصابه ..تدارك نفسه
لو فتح فمه بحرف بيخسر
صديق عمره وبدل لايتكلم قطع الخط بوجهه....
وصبخ الجوال بالجدار بكل قوته
مشى بكل غضب وجلس على
السرير يتنفس بغضب
رفع يده وسحب الطاقيه من راسه
بالون الاحمر ماشيه مع

لتشيرت
رما نفسه على ظهره
بقهر حس بشي بيده ناظر الورقه الي التقطها وهو
داخل..
شاتها من يده بالارض بكل قهر
سمع دق
التلفون
زفر قهر اككيد
سلطان مايبي يرد عليه
هو مقال شي بس فكرت ان البنت
الي دخلت قلبه يحبها صديقه

تقتله ونه يكون اقرب منه لها
يموت قهر بيصير مصيره نفس ابوه

بيموت حسره نفس ابوه تنهد بقهر
....اااه يايبه ماجذبتني الا بالحظ النحس
يبه تعال شف ولدك
ماحب من بنات حواء الا بنت معذبتك يبه
ولدك بيموت والسبب حبه
يبه يبه عطني حل
انا مفضوح
ماني مثلك
الي بقلبي كل العالم بتعرفه
شلوون اخبيه شلوون
سمع التلفون يدق للمره الثالثه
صرخ بغضب:
مااابي ارد ياحمار بعد عني خلاص
..وقف بعصبيه وراح له فصل السلك بكل قهر ورجع
جلس بمكانه
....طاح نظره على الورقه سحبها
وفتحها وبدا يقر سطورها
وصدمته تكبر كل بعد سطر
فز واقف ..
ركض للباب بسرعه نزل مع المصعد..
طلع لمكانها بس مشاف الا الرماد
وقف مصدوم .
كان على بعد خطوات من
الحقايق ومعرفت ماضي ابوه
الورق الي طاحت بيده
كانت
الخيط الواضح المكمل قبلها
وقف على الرماد يناظر له
زفر بقهر وهو يشوت الرماد برجله ويصرخ بصوت مكتوم

:لييييييش لييش الفرصه الاخيره تضيع مني
تراجع مع طريقه


.
¤¤¤¤¤¤¤

تنفست الصعداء
وعيونها تراقبه
لين رجع
مسحت دموعها الي مو راضيه تاقف
وعيونها محمره من كثر البكاء
قرا الورقه الي طارت
منها
..كانت تقطع الورق وترميه بالنار
وفجائه طارت ورقه رفعت راسها
تناظر وجمدت بمكانها وهي تشوف الرجال
الي مقفي يمشي
عرفته على طول
بس استغربت وش جايبه هنا
هي رايحه ورا البيت عشان ماحد يشوفها
انصدمت ويه تشوفه يدخل مع الباب

...بسرعه رمت الكتاب كله بالنار والحقته الثاني
وعيونها على الباب خوفا منه يرجع
دقايق وصار كله رماد
سمعت صوت الباب يتحرك فزت وركضت
تتخبا ورا النخل الوحيده بالحديقه على كبرها..
شافته يتجه لنار وياقف عليها
بشكل مصدوم
وسمعت صوته يصرخ بقهر
عرفت انه قر الورقه
ركضت لجهت الفيلا قبل يطلغ
احد ويشوفها هنا
هي خبله كيف راحت
للمكان وهي ماتعرفه

صدمت بشخص وهي داخله
مع الباب صرخت ورجعت
على ورا بخوف
..رفعت راسها بخوف وشافت خالها واقف يناظر لها
من شافت ركضت ورمت نفسها بحضنه
وبكت بنهيار
غالي رجع من قوت طيحتها عليه
بس حاول يحفظ توازنه وهو يلتقفها
ويصيح بخوف:ايثااااار
ايثار انهارت وهي تضمه:خاالي

غالي حضنها وطلع بسرعه برا لا
تشوفهم امه:ياقلب خالك وش فيك
ليش تصيحين خوفتيني عليك

ايثار استمرت تصيح بدون ماترد:
...
غالي مات رعب عليها:ايثار
تكلمي وش فيك احد متعرض لك

ايثار ماعرفت وش تقول له
امها او ابوها او يمان وش تقول ولا وش تخلي
من بين شهقاتها:اشتقت
لامي ابمووت ودي اشوفها

غالي دمعت عيونه وهو يحظنها:ادعي
لها بالرحمه ياقلبي ادعي لها كلنا مشتاقين لها
بس مابيدينا شي غير الدعاء

همست بدعاء وهي تشهق ببكاء
غالي يمسح دموعها :يالله عاد مسحي دموعك
وامشي لجدتك ..بضحكه..ووعد مني مراح اتعرض لك
ابد طيحي
بحظنها
على كيفك هههههه
ابتسمت غصب عنها:خالي ربي مايحرمني منك

غالي يحتضن يدها ويمشي فيها:ولامنك ياحلى واغلى بنت اخواني
ايثاربضحك:لاتسمعك ترف تزعل


من وراهم :لا ابد خوذو راحتكم ترف مراح تسمعكم

غالي لف وبضحك:ههههه اووه بنت محمد
هنا

ترف :ايه وصرت بنت محمد
من الحين بتبين التفرقه يابنت .وشدت على الاسم..وجججد

غالي ضحك :ههههه قلتيها بنت وجد والله تفرق ولقلب
ماهو بيدي

ترف وبزعل مسطنع:الله يسامحك ياعمي

ايثار ببراءه صدقت وبخوف:
خااالي زعلت حرام

غالي ضمها وانفجر ضحك:هههههههههه
هههههه ياقلبي انتي ويلومني بحبك
مازعلت تستهبل

ترف اضحكت بحب:لبى قلبك
رورو تصدقين بسرعه

غالي يحبها على راسها:والله من بياض قلبها

ترف بتهكم:هذا ان بقى
والله بنات النايف بيخربنها

غالي بحزم:ترف وش هالكلام بنات عمك

ترف بقهر:وانا صادقه عمي انت وش عرفك
مراح تشوف شي اكيد محد مبين شي قدامك

غالي بقوه:بس ترف ولعاد اسمع هالكلام
وخوذي بنت خالتك وادخلن عندامي انا طالع.
ايثار بتوتتر همست :ترف

ترف بقهر:ايثار يالله امشي داخل

 
 

 

عرض البوم صور وجـــدد   رد مع اقتباس

قديم 06-09-13, 11:18 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 250698
المشاركات: 275
الجنس أنثى
معدل التقييم: وجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 629

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وجـــدد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وجـــدد المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 



الفصـــل الثاني




ّّّّّّّّّّّّّّّّّ
أكرهك وأحبك ولا أبيـك وأبيـك

لخبطت فكري ماعرفت الحقيقـه


ّّّّّّّّّّّّّّ




.........
دخلن مع الباب متوجهات لصاله
مكان الجده
:اسلااااام عليكم

الجده بفرحه :وعليكم اسلاااام يالله انك تحييها
هلا ببنتي ترف
ترف قربت وحبتها على راسها وحظنتها

:الله يحييتس جدتي وش لونتس
الجده عينها على ايثار:بخير يمتس
.وجهت كلامها ليثار..وش في وجهتس تسذا
انتي باتسيه
ايثار تمسح على خدها:ها لا مافيني شي
عادي ومابكيت
ابداا
الجده بعدم تصديق:هاه طيب روحي جيبي شي لبنت خالتس
ايثار بسرعه تحركت بتهرب منها:طيب ان شاء الله
.مشت للمطبخ
دخلت وشافت ناني مندمجه بالغسل مشت على روس اصابعها
لين وقفت وراها :بووووووو
ناني فزع صرخت وتكب الفيري الي بيدها عليها:ماااااااااماااااا
ايثار بصدمه تمسح وجهها:ناااااني وش سويتي
ناني من عرفت انها ايثار صرخت عليها:انتا حسسسسن حسسن
عسان مافيه انتا وصخ انا نضف ويصرخ بوجه انا
بعد
ايثار بصدمه:شووو احسن اعميتيني ياحماار
وتقولين احسن وانا متى
وسخت لتس شي يالخبله

ناني بقهر:اقبل 5ساعه انتا يجي ههنا وكبي ماء ونا تعبان نضف
ايثار تذكرت الموقف:اووووه ناني انتي لسى زعلانها
انا كنت معصبه وماحسيت بنفسي
..وبستهبال تحضنها..سوري سوري نانو
خلاص لا تزعلين ماسويها مره ثانيه
ناني نفخت ريشها:كلاس انا مو زعلان

:ناقصه حنان انتي تحضني الخدم
ايثار بعدت عن ناني ولفت لها:ههههه
بقوووه
ترف بصدمه:ايثار وش صاير لك انتي صايره تتصرفين بغراب

ايثار بنفي:لا لا مو لشي تروف هههه وش فيك
بس اليوم زعلت ناني وجيت اراضيها
عاد انا ماحب الظلم
ترف رفعت حاجب وهي دقق النظر فيها ونفجرت ضحك:ههههههههههههههههههههههههههههههههه
وش فيه وجهك
ايثار الي ناسيه سالفة الصابون رفعت يدها لوجهها :وش فيه وجهيــ..شهقت بصدمه
ويدها تلمع بالصفار
..لاااااا ناني
وركضت برا
وترف وراها:لحظه وين رايحه
ايثار الي ماتشوف طريقها:بشرتي انعدمت لااا والله ماخليك ناني
.صعدت فوق
وترف تراجعت للمطبخ
..
...
.
.
بعد ساعه نزلت
لابسه فستان وردي ناعم على جسمها بكم طويل

:السلام عليكم

ترف والجده
عهد وسدن
..الي جن بعد ماصعدت لجناحها..
:وعليكم السلام
ترف:ساعه عشان تغسلين
نقطة صابون من على وجهك
ايثار بخوف:وش اسوي بشرتي وبغت تروح فيها
الجده:هاذي الي بتجيب القهوه
تروحين تلعبين مع الخدم يالمهبوله
ايثار طارت عيونها :يمممه من قال
انا كنــ...
الجده قاطعتها:وش انتي كم مره اقولك ناني
بعدي عنها لاتمردينها عليك وعلينا
ايثار بقهر:يمه وش امردها تراها انسانه
مثلها مثلنا عاادي
وليش نحسسها انها خدامها ومتغربه
يكيفي الغربه لاعبها فيها
عهد بسخرياء:ترا ماهي هنديه




ايثار بستغراب:وذا كان
عهد بحتقار:يعني انبهك بس مو انتي الهنود عمامك
ايثار رفعت راسها بصدمه لها وش تقول هاذاي
ناظرت فها بغضب
كتمته بس ماقدرت تسكت
لازم ترد:عفوو
بس انتي منو نسيت اسمك
عهد قهر:عهد سعود
ايثار بغرور:اها عهد سعود
انتي خالك خريج سجون
عهد تجمدت بصدمه وبهمس :كيف عرفتي
ايثار بنتقام:مو الهنود الي سجنووه هههههههههه
عهد صرخت:حقييره
ايثار قاطعتها:احترمي نفسك ترا الى الآن محترمتك لنك في بيت
خالي
عهد وقفت بقهر :انتي اصلا تعرفين الحترام
ايثار بغرور:للي امثالك لا ماعرف
.رفعت صوتها شوي وهي تشوفها بتطلع...
لعلمك الهنود الى اليوم لهم فضل عليك وعلى اهلك كلللللللللم
الجده بغضب:بسسس ايثار
ايثار بقهر لفت عليها:ماسمعتيها وش تقول
سدن بحراج من بنت خالها:معليش رورو عهد كذا طبعها
غيوووره
ايثار صدت عنها بغضب .
صحيح البنات كلهن عادي مشافت منه شي بس ماترتاح لهن بس عهد
تقط عليها نغزات
مستغربه منها ليش تكرها مكانت تعرفها

ترف تغير الجوو :صح جدتي وش رايكم نخيم اليام هاذي اجواء النفود روووعه
الجده ماردت عليها كلام عهد قهرها على حفيدتها بس مستحيل تتكلم
.تدري ان ايثار انجرحت بس ارتاحت انها ردت عليها
وهي سكتتها عشان ماتبين لهم انها معها
ايثار صدت على جدتها مستغربه ليش ماردت
.شافة نظرتها غريبه مصوبه لنقطه معينه
نغزها قلبها ولفت تناظر لترف
شافت نظراتها عليها
اشرت بعيونها وش فيها
ترف حركت كتوفها يعني مدري
سدن بستغراب من سكوتهم:وش فيكـ....
قطع كلامها التلفوون

يدق ثلاث رنات واخيرا الجده مدت يدها ورفعت السماعه الي كانت عندها
:الووو

صوت رجال ثقيل:الوو السلام عليكم
الجد ه بثقه:وعليكم السلام
الرجال:هذا بيت نايف النايف
ام غالي بتوجس :اي نعم وصلت امر ياولدي

الرجال بثقه:انتي ام غالي
ام غالي بدت تتوتر :انت منو
الرجال بقوه:انا ****
ام غالي شهقت بصدمه:نعـــم وش تبي
رد بثقه:ماعتقد تجهلين طلبنا يام غالي
ومالحد فيه حق يرفض او ياقف بوجيهنا
ام غالي بكل قوه:معي كل الحق اقف بوجهك
ومستحيل تقرب منها

ضحك بثقه:ههههه متاكده ياخالتي ماعتقد انتي ماوقفتي بوجه
ابوي بتاقفين بوجي انا
ام غالي بصوت حاولت تخليه قوي وايتأثر:
الي ماقدر اسويه بشبابي ابسويه الحين وانا بنت سعد
وسكرت بوجه بغــــضب
..ناظرت لاايثار شووي
ووقفت صاعده لجناحها بسرعه
تهرب من اسئلتهم


...ترف بصدمه
:من الي اتصل وخلاها تعصب كذا
ايثار بخووف داخلي لايرادي تحس فيه:مدري مدري الله يستر
ترف بستغرب:ايثار وش فيك انتي بعد
ايثار بتوتر:مدري والله

انا بروح اشوف جدتي عن اذنكم
وقفت وصعدت
فوق
بس مراحت لجدتها راح لجناحها دخلت وسكرت الباب





~~~~~بعد 4 ايام






....


ببكاء يقطع القلب:بياخذونها مني
اتصل عمها الكبير
يقول بنتنا مستحيل تجلس عندكم


غالي يطمنها :اهدي يايمه مستحيل مايقدرون
يسوون شي بس كلام يمه
البنت كبيره وراح ترفض
تروح معهم
وانتيهنا ..وبعضب..
بعدين هم توها تطري عليهم بعد سنه
عاشت معنا يفكرون انها بنت اخوهم
وش هالمسخره

جالس بهدو خارجي ولاهو يحترق
من الداخل غضب وقهر منهم
وش يبون فيها هنا عايشه عند اهلها


ام غالي جدتها وغالي خالها
وش دخللهم
اخذ نفس بعمق ويهدي نفسه عشان
ماتبين انفعالاته هو ماله دخل

....
قطع تفكير صوت جدته تناديه
برجاااء

:يمااان
عطني حل يامك لتصير مثل عمك بس يهدي
وماعنده شي

يمان بحيره:وش بيدي يمه ياليت اقدر
والله مابخل عليك بشي

ام غالي بسرعه :الا عندك الحل
يمك عندك انت الي تقدر تسكتهم
وتقدر تخلي بنتي عندي

يمان بسرعه:وشو يمه شلوون اقدر

الجده:تزووجها يايمان تزوجها
بتنقذني وتنقذها

يمان بصدمه فتح فمه:ووشوو وش قلتي

ام غالي ببدموع غرقنها من شافت ردت فعله
:اقول تزوجها

يمان بصدمه صرخ:مستحييييييل يمه
الجده بنهيار:بياخذها مشهور مني بياخذها
ويزوجها واحد من عياله ومعادني بشوفها
مثل امها بنحرم منها
ياولد روااااد

طالبتك تزوجها وخلها عندي
انت بس تزوجها وتركها عندي
لين ربي يفرجها
داخله على الله وثم عليك يايماان

اقبل طلبي
..يمان بعد جملة يزوجها واحد من عياله معاد يسمع
شي
توقف الكون تتزوج غيره

وبيقى يبكي على الطلال
مثل ابوه لااااا مستحيل
يصير
بس هو مايبيها
هي بنت وجد الي عذبت ابووه
هي بنت سلطان الي باع
ابووه
هي حبه الميت المهدور
بعد معرفته للحقيقه
هي جرح بقلبه بيبقى
هي نقطه سودا بحياته
الصافيه من قبل مايعرفها


....غالي بعد الصمت تكلم

وعينه على يمان:يمه بنت وجد محد
يطولها وانا عايش كنت طفل
وراحت وجد من يدي ماقدرت احميها منهم بس
الحين عهد علي احميـ...

يمان بجمود :جده انا موافق اتزوجها




ام غالي رفعت راسها بعد مايست منه وبفرحه
:صدق ياولدي صدق بتتزوجها

يمان على نفس حاله :ايه صدق
متى مابغيتي انا جاهز

ام غالي بعجله: اليوم اليوم ابي

غالي بضيق:يمه وش اليوم مايجي

ام غالي بدموع ماجفت: الا يجي روحو حللو اليوم
وبكرا الملكه احسن من مايطب عمها باي وقت

وقف يمان :ان شاء الله على امرك وانا رايح من الحين
للمستشفى

ام غالي بفرحه عرامه:
يابعد عمر ياولدي مثل ابوك طول عمره معصى لي كلمه

غالي وقف بغضب:انا ماني موااافق

ام غالي بتطنيش له:ماخذت رايك

غالي بقهر صاح بختناق:ييييمه
شلون تسوين كذا بنت وجد هاذي

ام غالي بغضب منه:
مالك دخل فيها اسوي الي ابي
انت مانت مسؤل عنها

غالي بصدمه من رد امه:شلوون يعني
ماني مسؤل يـــمه

قاطعته:بس بس مابي اسمع كلام
زياده وش فيه يمان تحمد ربها عليه

غالي بغضب:وشفيه مو توه رافضها
يعني هو مايبيها افهمي يمه

امه :قلت مو شغلك اتفقنا وخلاص مايبيها يتركها عندي
لين يجي نصيبها ومحد يدري
بزواجهم

شخر بسخريا وهو يناظر ليمان:لاوالله
وكيف بياقف بوجه عمها كان
محد يدري

ام غالي بثقه:بياقف بياقف
واخر سلاح نرميه عليه هو اعلان زواجهم
الحين رح خذ بنت اختك

كانك خايف على مشاعرها
ليصير لها شي لو رحت انا وقلت لها
وطلع مع ولد اخوك يحللون

يمان تحرك طالع على اخر كلامها ينتظره برا....
وغالي جمدته الصدمه شلون بيروح
لها ويقولها كيف بتتقبل الصدمه
..بس الي ماحسب احسابه انها سمعت
كل شي كل شي من اول مافتحو الموضوع
.تحرك بخطوات بطيئه وصعد لها
وقف متجمد وهو يشوفها على اول السلم جالسه
ومتمسكه بالحايط ودموووووعها

سيل على خدودها ركض لها بسرعه
بس هي فزت وركضت لجناحها
وقبل تسكر الباب دونه كان يمسكه
بيده دفه بشويش لايعورها
..
:ايثار خالي لحظه

ايثار بنهيار تدف الباب وتصرخ:بعد بعد عني
اطلع مابي مابي
ماحبكم كلكم تكرهوني محد يحبني
ليش ماسويت شي وانت تشوف
جدتي تبيعني لولد
رووااد
ولد روااااد بعتوني له ليش عشان ابوه
ماقدر يحصل امي
بينتقمون مني
ايه اكيد بينتقمون مني
..كانت تصرخ وتدف الباب وتتكلم بكلام
ماتدري وشو بنهيار وخوف
منه كل ماتخيلت انه ولد رواد تموت رعب
وكانه شبح او
...
:بعد بعد عني انت ماتحبني
اصلا ماحد يحبني انت ماقدرت تسوي شي
وجدتي باعتني لود روااااد
هاذا ولد رواااد ليييش لييش تسووي فيني
كذا عشان ابوه ماقدر ياخذ امي
بتبيعوني لهم بينتقم بينتقم
لابوه من امي فيني
..كانت تصرخ ووتقول كلام ماهي منتبهه له من
الصدمه بجدتها ومن اهل ابوها
رععب رععب اجتاحها من كل ناحيه
ومن يمان ناحيه خرا
..صارت تضرب راسها بالباب وهي تصرخ باعلا صوتها
..:مااابيه ماابيه لتغصبوني عليه
ماقدر ماقدر
امي امي ابوي
راح يموتون لو عرفو
ان بنتهم الوحيد اخذت ولده
من بين كل الرجال تزوجوني ولده
.لاااااااااااااا




غالي مصدوووم توقع بتعصب
بتنهار بس مو كذا
عرف انها بتد تهذي من اطرت ابوها
وامها
سحبها يضمها
:ايثار خالي بس جبيبي اهدي اهدي
وافهمي جدتك تبي مصلحتتك

ويمان رجال ماعليه

ايثار بصراخ:كان قبل اعرف انه ولد
روواد وقبل اعرف من روااد
مابي مابي خالي راح اموت لو تزوجته

غالي بتعجب من كلامها وش تخربطي ذي وش
عرفها برواد
بس قال بقناع
:لو ماتزوجتيه
بياخذك عمك مشهور والي يكون خالك بعد
ويزوجك واحد من عياله ويحرمك من جدتك
واعتقد انك سمعتيها وش قالت وهو
الي قايل لها كذ

ايثار ماهي مستوعب كل شي يصير ببالها بس
راح يزوجونها يمان:قلت مابيه
مابيه
ابي مريككا ابسافر
بروووح بمكااان اميي

غالي بعنف هزها:هروووب وجد مانفعها

لتفكرين تسوين سواتها
اهلها تبرو منها

ايثار بكره لهم شخرت بسخريتء:كانو محتظنينها قبل يعني
من اول مايبونها وماصدقو
خبر
غالي بتجريح يضغط عليها:واتتي كذا بس بيقهرون امي فيك
بحرقون قلبها مكانهم بوجد احرقوها
ولا انتي مايبونك والدليل ماسئلو فيك قبل


اقهريهم وانتقمي الاجدتك منهم
ولو عرفو انك متزوجه
من وراهم بيموتون غيض وغبينه

ايثار بنهيار من طاري الزواج:
زواااااج لااا قلت لااال
طيب موافقه اتزوج اي واحد بس يمان لااا

غالي بتعجب:ليييش طيب وش فيه

ايثار:ماابيه ولد روااد
..وفجئه تتذكرت سلطان وصارت تصرخ..
ابي سلطان ابيه

ويين سلطان من جيت ماسئل عني
اكيد ماقلتو له
سلطان
مو من الجاد
حتى تككرهووونه ليييش
سلطاان ابي سلطاان

غالي سد فمها بيده :بس بس يامجنونه فضحتينا
امي لاتسمعك ترفعين الضغط عليها
اا
انتي وش جرا لعقلك
وسلطان وش جاب طاريه
صرخت بعنف وهي تبعد عنه:لاااااا
قلت لك ابي سلطان ابي سلطان
انا حتى رقمه هنا ماعرفه
اكيد انكم مخبين عليه انا وين

غالي انجن من صراخها وبدا يعصب
:ايثااااااار بس عاااد

ايثار زادت جنوونها:اقووولك اتصل بسلطان
ابي سلطان
ماالك دخل انت لااا لا كلكم مالكم دخل

ابي سلطان والله اعلمه عليكم هو بياخذ حقي منكم

،.

......الغضب والقهر وصل اتش عنده
بكل بجاحه تصرخ بسمه


غالي ماعنده ردت فعل واضحه
شوي ولا يدخل عليهم
..ضرب بيده الجدار ليته ماصعد وسمعها
الوضع هاذا
ماينسكت
عليه سلطان صديقه
وهي اااه منها هي
كل شي عكس مايتمنى وش يسوي
على اخر
كلامها فقد اعصابه وفتح باب جناحه
وهو يصرخ باغالي
:غااااااالي



....غالي انتفض من صرخته كان قريب منه
لف عليه واقف على باب جناحه بس
شكله يموت رعب وجهه قالب اسووود
وعيونه حمر معناتها معصب
لاااا مو معصب بينفجر من شدت الغضب
:نععم

زئر بغضب:سد حلق بنت اختك فضحتنا بالجيران وين عايشين

غالي انصدم من سلوبه
عشان صوتها معصب يكذب مستحيل
دري انه عشان سلطان لنها بتصير
زوجته
يمكن عصب :وش اسوي مو قادر عليها
وربي تقل لبوه انفجرت فيني

يمان زادت عصبيته وهو يسمعها تصرخ على غالي
:وش تسوووي اتصل على سلطان ياللله

كان انت صادق يدري اني هنا

غالي بغضب صرخ فيها:بسسسس سدي حلقتس
الرجال واقف يسمعتس

ايثار بصراخ:مرااح اسكت الين اشوفك تتصل بسلطان

غالي بعصبيه طلع جواله وحذف عليها
:هاتس وتصلي وخلصييينا يالله بس بتروحين معي ومكالمتك
ماتودي
ولا تجيب
هو ماله دخل فيتس لاتفكرين بينقذتس
وعلى فكره يمان صديقه من الطفوله



التقطت الجوال وهي تهتف بسرعه:انا اولإ من صديقه الصداقه مانفعت رواد وسلطان

يمان فاتح فمه من غالي شلون سمح لها تكلمه وعادي
مات قهر من كلامها عن ابوها و ابوه


سمع صوتها تكلم بعدمارد عليها
:الووو سلطانن..ونقطع صوتها بصياح
...على كثر ماهو معصب منها بس من سمع
صياحها
لان لها وكان وده يركض ويحضنها
بس جمد وهو يسمعها

:سلطاني تئهئئ شف اا ش ف غالي وش
بيسوي
فييني
..سكتت تسمع رده بشهيق
:ايه انت ماتعرف وش بيسوي ولا ماقلت عنه كذا

اي خال يسوي ببنت اخته كذا
..:وش سوا سوا ان جدتي بتزوجني
وهو موافق
،..:تستهبل انت اقولك ماقال
شي لا جايني يقول
امشي حللي
تتهئئئ
...:تخلي من تخيل ياسلطان ولد روااد
انا يزوجوني يمان ليش ليش حضي كذا

:اااه وش فيك صرخت ت...
:ايييييييش وش تقول
مستحيييييل لاااا سلطان الله يخليك لاتقتلني
كنت عاقده الامل فيك

:ــ
:السبب عشان عمي يقول بياخذني
..،ايه عمي جاد ..
وش تقول لا مااابي سلطان تعالي خذني من هنا
....سلطااااان وش فيك لا لا ماهم ....
جمدت من صرخته وكلامه القوي
...،بس.
..سكتت وهي تسمع صوت الرد

سكر سكر الخط بوجهها
بعد الكلام الي قال
ناظرت للجوال
قبل تصرخ وتضربه بالجدار
:حقيييييييير

غالي ناظر فيها ورجع نظره لجواله بصدمه
مايشوف قطعه الصغيره
تكسر الا انطحن
وهي جمدت بس صرخت
تحرك شوي وهو متناسي جواله
:ايثار يالله راح الوقت
ناظرت فيه نظره بدون معنا وقفت وراحت للمعلاق اخذت عبايتها
لبستها
ومشت معه بدون كلام


يمان متجمد من الي سمعه بعد الصرخ
والزعاج كلمته دقايق وهجدت
وهي تسب
فيه وش قال لها عشان تشمته كل هالشتيمه
.....صرخ بقهر
:غاااااال...وقطع عليه خروجها
لابسه
عبايتها
وتمشي بكل هدوووو
وقف مشدووه شلون رضخت بكل سهوله
لاا واضح انها
مستسلمه
للمر.....
ماعلق وهو يشوف غالي يمشي بجنبها
مرو من قدامه ونزلو ..تراجع بسرعه
ودخل جناحه وسكر الباب

....وهم نزلو غالي مر على امه وحبها على راسه:
يمه احنا رايحين ادعي لنا
..ام غالي تانظر لاثيار
بنظرت حزن على حالها
تدري انها زعلانها همست لها بحزن:
يابنت وجد خليك على ابوك و بمعنا اسمك
ياأيثاااار


ايثار مشت متعديتها بكل جموود
بعد كلام سلطان تحس
انها خلاص ماتت
الشخص الي اعقدت الامال فيه خذلها
بكلامه

.....
تبعتها بعيونها وبدون سابق انذار انزت دموعها
اول ماطلعو
انهار تبكي


سمعت صوت التلفون يدق
حاولت تسكت وتعدل صوتها
ارفعت السماعه

:ام غالي احذركم تلعبون من ورانا

شهقت بصدمه

 
 

 

عرض البوم صور وجـــدد   رد مع اقتباس
قديم 06-09-13, 11:47 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 250698
المشاركات: 275
الجنس أنثى
معدل التقييم: وجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 629

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وجـــدد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وجـــدد المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: روايتي الثانية خلف الكبرياء قلوب محطمة

 

[COLOR="Navy"]


ٍٍ



الفصــــــــــــل الثالث


ّّّّ


نتنفسهم ..
نستنشق عبق أشواقهم ..
و نخبئها بداخلنا ..
خشية ألآ نستنشقها مرة آخرى ..
فالكبرياء ..
قد نسج خيوطه حول ما يسمى بالحب ..
و الآعتراف به ..


ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ

..عند الفه طلعت سياره قدامنا
وخالي ربط بريك
انا قمت اتنافض من
الخوف
بس الخوف الكبير من الجيب السود الي طلع بوجيهنا
وقف
معترض طريقنا
صرت اناظر لخالي ولهم
نزل منه شباب ثنين
خالي
كانه انصدم منهم شكله يعرفهم
فتح الباب وانا السىاني اختفى مو قادره
اتكلم بمنعه مايروح لهم مهمها
كانت قوته هم ثنين وهو واحد مراح يقدر
لهم

فتحت الدريشه بشوف وش يقول لهم

غالي بغضب:خير وش هالحركه البايخه

واحد من الشباب:والله انتم الي حديتونا
قلنا لكم بطيب مانفع

غالي بعصبيه:ماعنددنا لكم شي بنتنا ومالكم حق فيها

لشاب الثاني:اي حق البنت بنت عمنا وانت مجرد
خال غيره
لاتحلم


...يتكلمون عني بديت ارجف شو الحل

خالي مستحيل يتركهم
وهم لا لالا
مابي عرف وش التالي
شهقت بصدمه وانا اشوف الرجال الثالث ينزل
من السياره
كبير بالسن شوي مو شاب
.بدون شعور طلعت جوالي ودقيت على سلطان

هو اخوي بالنهايه لو اني ززعلانه منه بس
مالي غنى عنه
:الوو سلطان الحق علي

خالي يتهاوش مع ارجال مدري من

سطان رد بصدمه:ايييش وينكم
:حنى عند فيلاه
السعدئ بالفه اليسار
بسرعه سلطان

سلطان الي ركض بسرعه لسيارته:يالله جاي بالطريق

.....سكرت منه ويدي على قلبي انتظر النهايه
بعد دقايق يمكن4 دقايق

بسرعه البرق
وقفت
سياره لمبر قيني
حسيتها بتشيل سيارتنا من سرعتها بس وقفت على حافت الصدام
سيارت خالي
هاذا اكيد واحد منهم بس انصدمت بالي نزل
بكل ثقه ومشى متعدي خالي
وشباب
لين وقف قدام الرجال
وصوته الثقيل الواثق:
ممكن اعرف وش بتاصل له ياولد
الجاد

الرجال بقوه:ابي بنتي

رد بقوه:كذااااب مو هاذا الي تبي
شفت على وجه الرجال الصدمه من كتشافه
بس رد بقوه مضطربه اقل من شوي:
وليش اكذب بنت اخوي وجاي
اخذها وارجعها
لبيتها واهلها

...هذا عمي يعني بس اي عم
يكون جاد الي جدتي تهذي فيه
مسبب لها رعب
والله لو اعرف انه هو ليكوون اخر يـ..
......
وش اقول انا هذاي فرصتي ماتزوج يمان لا لازم
اتخلص منه بس كيف مابي اروح معهم
اامي مكانت تحبهم
كيف لالا
لازم اسوي شي وليش ماروح مع سلطان
هناك هم اهلي اخواني وبوي وامي

ايه فرصتي بهرب
..صحيت من تفكيري على صوت عالي
،لالا يمان وش جايبه اكيد ابوه
لا يمكن سلطان

ناظرت سلطان ويمان واقفين بجنب بعض
وغالي مواجه الي يقاله عمي
وابو يمان صوته واصل

اخر الدنياء
:انا مسمح لكم تاخذونها هي بنت اخوكم
صح بس مالكم حق عليها هي حتى مو من
العايله
وفوق هاذا اعرفكم اكثر من نفسي
..وبمراره بانت بصوته القوي...
وش سويتو في امها قبل
بتستقبلونها هي
كف عن الاعيبك
ياجاد
من بد اخواك انتي الي تجي بتاخذ بنتها وهي
لكثر واحد
تأذت منه انت ياجاد
انت وش سويت
فيها قبل
تتزوج سلطان تذكر ولا اذكرك
..
قال اخر كلمتين بصوت حاول يطلع قوي بس خانه
وسكت
..
دمعت عيونها من ردت فعله يعرف امها اكثر من اي شخص


والحب بصوته باين على مر السنين باقي حسره بقلبه
من ذكر امها وابوها بس
اخر كلامه جمد الدم بعروقها
لااا هي ماتبيه يدافع عنها هي تحس بالذنب بسببه
بتحمل تأنيب ضمير بعد
فكرت تروح لسطان فالو خذلها
بيكون لها تصرف ثاني وبتنساهم كلهم
ياتهرب ياتروح مع الجاد
ولو راحت معهم بالنهايه بتهرب بنتهم ماتحملتهم كيف هي بتتحملهم
شافته يقرب لعمها ويمسكه مع جيبه ماقدرت تتحمل و
بكل تهور فتحت الباب وصرخت بصوتها :سلطـــــــــــــــــان
سلطان صد بصدمه لصراخها

شافها بتنزل وركض لها بسرعه مكان بعيد .
بس هي نزلت قبل ياصل
وقف قبالها وبعصبيه:ليش تصارخين كذا
ايثار تكلمت بكبرياء تخفي وراه قلب محطم:ان كنت عاجز عني ياسلطان
وترميني من بيت لبيت اروح مع هذا الي يقول انه عمي
اكرم لي من حذفك لي من مكان بمكان
سلطان بصدمه :ايييش عجزان عنك ايثااار وش هالكلام انتي طلبتي مني شي
وقلت لا
ايثار بجنون صرخت
:ايه قلت قلت يوم اني طلبتك ترفض يمان وقفت بوجهي
ورديتني ونا الحين مقلت لك كذا ابي منك شي انا قلت لك
عشان تاخذ صديقك وهله وتبعدون عنـ...
سلطان استوعب كلامها وهي تصارخ واكيد سمعوها بسرعه حظنها وهو يمسك فمها بيده ويلف عنهم
وبهمس:اششش اششش يامجنونه كل شي تبينه بيصير بس اسكتي
اسكتي
هدت وهي تحس ان جنونها جاب نتيجه ولازمم تستغله..
من حس اانها استجابت بعد يده
وهي همست:تاخذني من هنا ودني لخالتي ولا باي مكان بس بعدني من هنا
سلطان بهمس :طيب طيب بس انتي اجلسي بالسياره
نفضت يدها منه وهي تصر على اسنانها:ماني جالسه الحين تاخذني من هنا
ولاااا
سلطان عض على شفته بقهر:طيــب ياعنيده
امشي معي بس..وبتهديد..ياويلك تتكلمين وتقولين حرف زياده مهما تسمعين
هزت راسها بطاعه:ان شاءالله
تحرك وهي وراه
رايح لسيارته وقف مشدوه ابو يمان ماسك ابوعبد الله مع حلقه
صرخ فيه:لاااا عمي اتركه
ابو يمان من صرخت سلطان استوعب نفسه وفكه بقرف
تراجع شوي وهو يصرخ بغضب:خذ عيالك وانقلع من هنا مالك بنات عندنا
رد ابو عبد الله بنفس الصراخ:ومنو انت حتى تاقف بوجيهنا
وش دخلك فيـــــــــــها
جمدته صرخته صادق منهو هو حتى يتدخل بس لااااااا
هاذي بنت وجد مستحيل يخليهم ياخذونها او يتعرضون لها
.سمع صوت سلطان وراه سكت دقايق يستوعب الي قاله
نفض راسه بصدمه وش يقول هاذا

..
:ماذكركم لابخير ولا بشر وهو على فراش الموت كان
يردد بنته امانه عند صديق عمره مقال عند اخواني
وانتم مو ناوين تجيبونها على البر
خلاص انا افي عمي من الامانه
واخذها هي اخــــتي ومسؤليتي
ولا انت ولا واحد من عيال الجاد كلهم يقدرون يتعرضون طريقي
مو راضين تعيش مع جدتها خلاص برجع تعيش معي
سكت وهو يتلاقط انفاسه ماتوقع ينفجر كذا بس منظر ابو صديقه
اثار فيه كل شي
ابو عبد الله بعد كل الي سمعه ماقدر يقول شي
بس تذكر انها وصرخ بعنف:اختك بس هي بنتنا بعد وماحنا راضين تتزوج
من برا العايله
سلطان بسخريا:لاوالله وانتم من العايله يعني
حتى ولدك مو من العايله
ابو عبد الله بغضب:انا خالهـــــــــا
سلطان بغضب زئر:ماااااااتركتو للخوال مكاااانه ياولد الجاد
توكل من هنا ولعاد اشوف وجيهكم
..كل هاذا وغالي واقف مشدوه من هجوم ابو يمان
ماتوقع منه بس صدمته اكبر بسلطان وهو يسحب ايثار
من زيارته
دار بنظره بينهم وطاحت على يمان واقف بمكانه اول مانزل بمسافه عنه
لف بنظره لماكن مايناظر شاف اخوه يناظر لسلطان بصدمه
الواضح انه من كلامه قبل شي
اخذ نفس حاول يتكلم بس سلطان معطاهم فرصه
وهو يسحب ايثار ويركبها السياره ويركب
بعد اخر كلام رماه وشخط بالسياره من عندهم ترك غباره وراه
ناظر لااخوه وولده هز راسه
.وبقلبه سلطان مايسويه مستحيل
بس الي يشوفه غير وينه سلطان راح واخذها معه
..ناظر لابو عبد الله شافه يناظر لاثر السياره بصدمه
نظرته خلت السعاده تغزي قلبه وتخفف دمته من سلطان
وبقلبه اكيد بيرجعها مستحيل ياخذها منهم بس وقت لين يسكتون عمامها

رجع لسيارته وركب بصمت وقبل يحرك شاف اخوه يسوي نفسه
لف يناظر ليمان بس تفاجئ بعدم وجوده
اختفى
ابتسم وحرك السياره وبنصف الطريق دقت امه
رفع الجوال وبتوتر رد عليها مو عارف وشلون يقول لها
:الوو هلا يمه
ام غالي بخوف:يمه غالي الحق علي عمامها يعرفوووون
غالي :تاخرتي يمه اعترضو طريقنا
صرخت بصدمه:وووشوووو وبنتي ووووينها
غالي يطمنها:تطني بنتك اخذا اخووها وقت لين يفتك من عمامها
الجده بقهر:والي رحتو له
غالي مسك لسانه لايزل وبتنهيده: ااه يمه وش اقول لك من اليوم مستحيل يتركونها بحالها
لو يعرفون وهي بعد رافضه لو شفتيها كيف تمسكت بسلطان
يمه التصرفات الي كذا بتبعدها عنا ويمكن تكرهنا
الله يخليك يمه لاتغصبينها
الجده بدموع همست:يمه من خوفي عليها زيجتها من ولد اخوك بتضمن جلستها عندي
وماتنضام من ابوه هو يعزها اكيد
غالي ردت فعل اتجاه يمان ايثار واخوه اليوم وردت فعله اتجاه موضوعها اثار فيه الشك:يمه
ام غالي استغربت صمته :نعم فيه شي
غالي تدارك نفس :لا يمه بس بقولك هي بتروح مع سلطان ..اخذ نفس وبهمس:لبيت ابوه
بتجلس فترها ومثل ماتعرفين هم اهلها من الرضاعه وقرايبه ابوها بعد
ام غالي بحزن طغا على صوتها:ااه ياغالي والله ابفقدها بس الله يردها الي باقرب وقت هو الكريم
غالي همس :اميـــن يمه امين



~~~~~~~~

كان يقود برعه جنونيه غاضب
لا لا الغضب مايصف شعوره
فوووق فوق الغضب
وكل مامر صوتها وهي تستنجد بسلطان يدوس
على البانزين بدون شعور

يحمد ربه ماسك الطريق العام بسيدين ولا كان رايح بخبر

يتعدى ساهر ماهمه والنقطه حتى انهم شكو فيه واستدعو دوريه تلحقه
بعد مسافه بعيده توقف هدا السرعه
وانتبه بالشرطه تحده
لف وقف على جنب ورمى راسه على الدركسون
دقايق وقرب له الشرطي بحذر
رافع السلاح اتجاهه فشكله يثير الشبهه
صرخ بصوت عالي :لو سمحت اطلـــع من السياره

يمان لف بملل له مو رايق لهم ويمكن اليله يبات بالتوقيف
لو كلمهم
..بس جمد بمكانه وهو يشوف السلاح موجه له فتح النافذه بصدمه
:نــعم
الشرطي فهى فيه شوي وعدم استيعاب:يمان النايف
يمان بملل يهز راسه:ايه وبعدين موووو رايييق لك خير انا سويت شي
الشرطي تدارك نفسه وبقوه:وبكل برود ترد علي ابد انت ماسويت شي
يماان بطفش:اااهوه ادري تجاوزت السرعه ولقطني ساهر انت وش محلك

الشرطي فتح فمه مو معقوله هذا يمان الشاعر المعروف وش هالسلوب
:انت تجاوزت السرعه القانونيه ولا وقفت على النقطة التفتيش
وتقول وش محلك استاذ يمان مهما كنت ماتتعدى على القانون
يمان بعصبيه وموقف قبل شوي ينعاد عليه برومته
ونهيار كل شي بسبب سلطان هاذا ولسى مايعرف وش الرابط بينهم
:قاانوووون اي قانون يابابا ولا انتم تمشون القانون على كيفكم
.وبسخرياء.ولا حتى القانون صار بواسطه هههههه والله حاله
اقول يابابا ..وبغرور..وخر عن طريقي السرعه وبندفعها لساهر انت توكل من هنا
ترا مو فاضي لك
الشرطي عصب منه بس ماقدر يتكلم وهو يعرف من يمان النايف زين
قال حفاظآعلى ماء وجهه وبرتباك:بمشيها المره هاذي بس لاعاد تسرع مره ثانيه
يمان بكل برود سكر الزجاج بوجه وحرك من عنده
متوجه لشركه

~~~~~~~~~~~~~~~~
دخل البيت الفاضي من الناس الا منه ومن
عم محمود الي جالس ينتظره بقلق
وقف بخطوات ثقيله:تاخرت ليه يابني خوفتني عليكك
ابو يمان بتعب ورهاق:اسف ياعم محمود بس جتني شغله ضروريه وطلعت بسرعه
بدون ماخبرك
العم محمود بعتاب:يابني متروحشي لمكان ونتى تعبان كده
يابني فيه يمان ربنا يخلي الك قوله الي انت عاوزه
وح يلبيه لك
ابو يمان بضيق:عارف عارف بس عاد
طلعت كذا وصلا كان لازم انا اروح بنفسي
عن اذنك ياعم تعبان وبرتاح شوي
قلهم اذا جا يمان يصحوني
العم محمود :ان شاء الله يابني نوم العوافي




~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

دخل الشركه بشكل غريب عن العاده مايرد حتى على الموضفين
بسرعه ماشي وصعد المصعد وعلى مكتبه
اول مادخل تفاجئ بالي واقف على النافذه ويطل على بريده معها
حس بدخوله وعرف انه يمان قال بتفزاز سريع:لاتقول انصدمت بجيتي
الشر عمره مايموت على قولت عمك متعب الله يرحمه هههههههههههههههههههههه

يمان تقدم بخطوات بطيئه وبغرور حاول قد مايقدر يخفي وراه الترقب
لجيته هنا
:انصدم ههه لا يابابا لعلمك عارف انك هنا بس
ابعرف وش مخليك تتشرف بدخولك لمكتبي
ناظر له بطرف عينه:مغرور وليش ماتقول اني انا شرفت مكتبك ههههههههههههه




ًًًًًًًًًًًًًٍ


انتهـــــــــــــــــــــــى الفصل


انتظروووني قريبا ان شاء الله[/COLOR]

 
 

 

عرض البوم صور وجـــدد   رد مع اقتباس
قديم 07-09-13, 12:03 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
محرر مجلة ليلاس

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 190966
المشاركات: 20,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: تفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 11911

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
تفاحة فواحة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وجـــدد المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: روايتي الثانية خلف الكبرياء قلوب محطمة

 

هلا والله وجد طبعا انا متايعتها وقريتها الى اخر بارت
واكيد لي تعليق الى ان نصل الى البارت الخامس عشر
وان شاء الله تلاقين التفاعل اللي تريدينه وتوصلين الى روايتك الى بر الامان

 
 

 

عرض البوم صور تفاحة فواحة   رد مع اقتباس
قديم 07-09-13, 08:01 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 250698
المشاركات: 275
الجنس أنثى
معدل التقييم: وجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جداوجـــدد عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 629

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وجـــدد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وجـــدد المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: روايتي الثانية خلف الكبرياء قلوب محطمة

 


الفصــــــــــــل الرابع



ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ


نحبهم ..
لآ نرى الدنيا إلآ من خلال أعينهم ..
لآ نشعر بأي شيء ..
إلآ حين نسمع أصواتهم ..
و .. لآ..
و ..لآ..
و ..لآ..
نهوى هذه الحياه بدونهم ..
و مع هذا ..
نبتر يد الشوق حين تمتد لمصافحتهم ..
و ..
و نفقى أعين اللهفه أن نظرت أليهم ..
فـ كبريائنا يملي علينا أن نفعل ذلك ..

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


كمل خطواته وجلس على مكتبه وعينه عليه
:وليش اقول عكس الواقع
من يدخل مكتب يمان النايف
مايزيده الا شرف ولا انا غلطان ياولد فارس
ضحك بصخب فاهو يستمتع بنرفزته وعارف انه معصب منه
بعد كلامه امس وبالأساس مايعرف الرابط بينهم
:هههههههههههههههههههههههه
لا ابد طال عمرك انت الصح
اعصابه الي ماسكها من شافه تلفت ماقدر يسكت اكثر:ونهايه
وش جايبك هنا ولمكتبي

رفع حاجبه:طرده هاذي مثل اطلع ياسلطان من مكتبي

يمان بغضب:فسر على كيفك بس اخلص وقلي وش تبي مو فاضي وراي شغل لين راسي
سلطان مشى وجلس على الكرسي مقابل له:
هون عليك ليش معصب كذا بقولك
بس هدي عمرك استررررخي ياصديقي
يمان بنرفزه:انا هادي ومسترخي قل
سلطان:اول شي بنت خالتي
يمان وطاريها يجيب كل جنون العالم براسه:سلطااااااااان مانتهينا خلاص البنت هاذي لاتجيب طاريها لي
سلطان بصرار:لا بجب وبجيب اسمعني انا مدري وش انت فكرت فيه يومنها كلمتني
او موقف اليوم وبعد يوم اني اكلمك عنها واستهبل
يمكن كنت غلطان بس كنت امزح بالنهايه
يمان وبدا يفقد اعصابه كل الي سمعه ماغير الي في باله:وارجع واقول لك ماتهمني كل هالي تقول
وش علاقتي اصلا ببنت خالتك هاذي
سلطان بنغزه:متاكد مايهمك الي بقوله بشي ابد
يمان بتوتر اخفاه ببراعه:طبعا وش لي دخل
سلطان طبعا مو مصدقه :واكي انا اقولك مو عشان تهمك بس عشان ماتفكر فيها تفكير مو زين
وانت عشت فتره قريب منها بالخارج وشفت اخلاقها وهي برا كيف محافظه على نفسها
يمان توقف عند كلمته عشت قريب منها بالخارج
مر بباله مواقف البنت الي كان اقل شي يحلم يعرف اسمها
ومن بنته من حشمتها وادبها صحيح احيان تطول السانها بس كان دفاع عن النفس
وعشان الشباب مايتجرؤن عليها
تذكر موقف
عالق بذاكرته اول مره يشوفها
.
.
كان طالع من شقته وماسك الجوال بيده
ويحاول يتصل في ابوه صدم بشخص
على لفت المصعد بيدخل مع الباب
بس صقع بالبنت الي جايه مسرعه
حاول يبعد ويعتذر بس هي هبت فيه
:هييييه اعما ماتشوف طريقك
فتح فمه بيتكلم بس هي مندفعه تصارخ عليه:ولا حركه من حركاتكم
يابابا قديييمه العب غيرها تصدم فيني وبعدين اسف
وتصير تلوحقني

اسممعه من الحين لاعد اشوف وجهك
قريب
عصب انا يمان النايف اتهزاء كذا ومن بنت:هيييه بس بالعه رادو يالعنز
اول انا مانتبهت وثاني شي انتي الي منطلقه ماتشوفين طريقك
تقل عنز تركض لعلف
ايثار بصدمه:انا عنـــز يايالتيـــس
شهق وبغضب :ايييييش قلتي
ايثار بتحدي :تيييس قلت تيــــس
عندك اعتراض
قبض يده بقوه لا يلكمها على عيونها
المتحديه له كانت متلثمه مو طالع منها
غير عيونها كل شي مخبيته بالسواد
غمض عيونه وستغفر عشر مرات. فتح عيونه بيتكلم
بس تفاجئ مافيه احد لف يمين يسار مافيه
لها اثر
.
.
.
:يمــــــــــــــــان
فز بفزع: نعـــــم وش فيك تصارخ
سلطان :وين سارح يالـ..اسولف على جدار انا
يمان بتوتر وعصبيه:وش تبي
سلطان وقف :انت الكلام معك ضايع من اليوم اسولف معك مسرح واحلف مافهمت كلمه
على العموم انا جيت هنا اوضح لك الرابط بيني وبين ايثار
يمان بضيق حاول يخفيه:والرابط الي بينكم يبي توضيح
الكل يعرف انها بنت خالتك
سلطان عرف انه ماسمعه بس كمل طريقه وعند الباب قبل يطلع
قال كلمه وسكر الباب وهو طالع:ايه واختي بالرضاعه
ان ماكنت تعرف

..ضل جامد على اخر كلمها نطقها وعينه على اثر سلطان الي طلع
وكلمه تردد بباله
اختــي بالرضــاعه
اختـي بالرضـاعه
اختي بالرضاعه

همس بصدمه ممزوجه بفرح:اختـــــه
.ضحك بسعاده..ههههههههههه
طلعت اختك يالكـ..وماتقولي كل هالمده ..
تنهد برااحه عجييييبه... مو مصدق هم كان جاثم على قلبه بس انزاح
مجرد ماعرف بصلة القرابه
..وقف بسرعهوصار يدور على مكتبه رايح جاي
مو عارف وش يسوي
من الفرحه
فجئه خر ساجد وصار يحمد ربه بتكرار

~~~~~~~~~~~~~~~~~~

دخلت البيت ولقت خالتها واختها بستقبالها
بعد ماكلمهم سلطان وهو بالطريق
الي نزلها ومشى مستعجل
يقول عنده شغل وراجع

ام سلطان بفرحه:ياهلااا حيالله ايثار
نورتي البيت يمه
ايثار ببتسامه حاولت تصنعها :بوجودك يمه منور
أشجان بسعاده غامره لاكنها فاشله بالتعبير:
هلا وغلا ايثار نورتيني
يارب تطولين عندنا
ايثار رمقتها بنظره :اكيد هاذ اذا مرحب فيني
ام سلطان ناظرت لبنتها :اكيــــــد طبعا مرحب فيك بيتك يمه
واحنا اهلك
يكفي انك بنت الغاليه
..ضمتها وهي تمسح على راسها:يمه لتخجلين منا انا امك وسلطان واشجان اخوانك
وفارس ابوك
احنا اهلك ولو الود ودي مااتطلعين من عندي الا لبيت زوجك
بس خالتي لـ..
ايثار قاطعتها وهي تقاوم الدموع
:يمه انا خلاص بعيش عندكم ومراح اروح لمكان

ام سلطان فرحه:وهذا يوم السعـــد والله ابدق على فارس ابشره

:وهذا فارس جا وش بتبشرينه فيـ..

سكت وهو يشوفها حضانه وحده وبنته واقفه بجنبها :احـــم
ياولد
ام سلطان بعدتها شوي
ولفت عليه:تعال تعال مافيه احد غريب
هاذي بنتك ايثار

ابو سلطان تنح شوي بعدين بصدمه:ايثــــــــار صــــــــدق
..تقدم بخطوات سريعه:ياهلااااااا وغلااااا
حياك الله يابنتي
تعالي تعالي سلمي علي يبه
ايثار تقدمت له بخجل شوي:هلا بك يبه وشلونك
اوب سلطان حضنها بقوه :بخير دامتس بيخير يبه
والله اشتقنا لتس يايثار

ام سلطان بفرحه:ايوالله انك صادق وابشرك بتجلس عندنا خلااااص معاد بتورح لمكان

ابو سلطان بفرحه مماثله:تنور وتشرف هاذي بنت الغالي

اشجان بغيره:لاوالله هي بنت الغالية وانت بنت الغالي
وانا من بنته طلعت منها من جت بنت الغالين

ابو سلطان ناظر زوجته بصدمه :وش تقول بنتك
ام سلطان تهز كتفها علاممة مدري عنها:علمي لعلمك
اشجان ضربة رجلها بالارض:مامزح صادقه بتنسوني
ايثار تحسست من كلمتها بس تعزززها ومستحيل تاخذ بخاطرها عليهاهي اختها بالنهاية

..بعد فتره


دخلت غرفتها ترتاح
لين وقت الغدا بعد اصرار من امها
نزلت عبايتها وعلقتها بالشماعه مشت وجلس على كرسي
التسريحه
مسحت الغرفه بنظرها حلوه وواسعه
حتى لونها بناتي وداخلها حمام .تكرمون.
بس ماهي
بمستوا جناحها في بيت جدتها
تنهدت بألم لو يمان وابوه كان هي الحين
تعيش بسلام عند خالها
:ااااه يارب
.لفت على التسريحه
تناظر لنفسها ملامح امها

بكل شي ل..


وقف متجه للباب بعد سماع طق خفيف.
فتحته وشافت
سلطان يطل من وراه:كيف الحلو


ابتسمت :تمام التمام وين رحت

ركز فيها:رحت ليمان

بضطراب صدت عنه ومشت كم خطوه لجهة السرير

جلست عليه:اهاه .وبتهرب..ادخل ليش واقف

تقدم ودخل لداخل الغرفه وسكر الباب وراه

مشى وجلس على الكرسي مقابل لها
وبنظره:ايثار قولي بصراحه
ليش رفضتي يمان


تجمدت بمكانها اخر شي توقعته بيواجها بالسؤال
هذا
بتلعثم ردت:ا. اي انا
مابيه عاادي رفضته
ليه وش فيها انا اصلا مابيه ماحبه
مو غصب

.
سكت وعيونه عليها
كيف تتكلم بدون تركيز تتهرب من شي بداخلها

مناقض لكلامها:__


كانت تتكلم وهي صاده عنه مو قادرها تناظر له

انتظرت تعليقه
بس مجاها رد لفت عليه
شافته مسرح فيها
ماقدرت تتحمل:سلطااان
ليش تناظر كذا وش فيييك


ابتسم بهدوو: عادي مافيه شي


صدت عنه:لااا فيك شي مو معجبك كلامي
صح قل عادي
سلطان وقف ومشى لين وقف قدامها مسك خدها بيده حاول يرفع راسها له
بس مصره تنزله :وليش يعجبني وش دخلني اصلا انتي حره

حياتك مو حياتي والي تشوفينه صح حبيبتي سويه
وانا معك

نزلت نظرها لتحت وبهمس:تسلم ربي مايحرمني منك ياخوي

نزل وقبل راسها :ولا منك حبوبه
يالله استاذنك ارتاحي
وانا بنزل للبابا والماما
يقولون يبوني بكلمة راس الله يستر ههههههههههههههه


ضحكت من بين دموعها الي تكتمها :ههههههههههه
روح والقلب داعي لك خيووو


..طلع وسكر الباب
وهي ارتمت على السرير وراها وسمحت لدموووعها تنزل بنهمااار





~~~~~~~~~~~~~~


دخل البيت
شاف امه جالسه باصاله ومن شافته فزت
:غاااالي يمه وين اختك
غالي ناظر لاامه بصدمه اخته بس تدارك انها تقصد ايثار:اهدي يمه
ايثار بخير وراحت لبيت ابو سلطان
لاتخافين عليها مدام انها عند جنــى
امه بدموع:كيف ابصبر عنها ااه ياربي
حسبي الله عليكم يالجاد طول عمري متعذبه منكم
غالي قرب لها وحظنها
تمنى بذيك الحظه انه ماتركهم يروحون كذا
وينتقم منهم بسواتهم في مه
بس الي سواه ضمها وصار يهدي فيها ويحبها على راسها ويدها

:الله كريم يمه الله كريم وبينتقم لك ان مو بدنياء بالأخره

:السلام عليكم
بعد شوي عن امه ولف للي دخل :هلا وعليكم السلام
حياالله ابو نايف
ابو نايف تقدم وسلم على ام غالي :مساتس الله بالخير يمه
ام غالي الي مسحت دموعه من سمعت صوته
حاولت تعدل صوتها:هلا هلا يمه مساك خير وبركه يارب

جلس مقابل لها على الكنبه وغالي
اخذ دلة القهوه صب فنجان:تفضل
اخذ فنجاله :زاد فضلك جل انا متقهوهي
نزل الدله وجلس بجنب امه
ابو نايف شرب الفنجال ونزله:واخبــاركم
ام غالي بهدو:ابد الحمد الله الكل بخير
ابو نايف:واخبار بنت سلطان عساها مرتاحه هنا

 
 

 

عرض البوم صور وجـــدد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
محطمة, التانية, الكبرياء, روايتي, قلوب
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:14 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية