لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-09-12, 11:13 PM   المشاركة رقم: 111
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قبل ما انزل الفصل بغيت اشكر صغيرتي ذات الاحساس المرهف ايمي

على الغلاف التحفة الي صممته للروواية فعلا رائع

واشكر اضواء الصباح على وضعه في صفحة البداية

اتمنى لكم متابعة شيقة






الفصل الثامن







تغط في النوم رغم ان الليل في بدايته

ما ان صلت العشاء حتى استسلمت لسلطان النوم

تريد ان تستيقظ قبل الفجر للصلاة

كانت هذه عادتها الازلية

ضوء وصوت جوالها يكسران هذا الظلام والسكون الذي كان يلف

الغرفة

ما ان انقطع الاتصال حتى عاد مرة اخرى يعيد هوايته في كسر السكون


مدت يدها ببطء واخذت تحدق بالرقم


اشواق :رقم دولي ؟شكون الي يعيطلي من فرنسا

اوف اكيد غالطين

ارادت ان يتوقف هذا الازعاج

جعلت جوالها على الصامت وعادت لتدس نفسها في فراشها وتغطي

حتى راسها


لان النور المنبعث من الجوال ازعجها

استسلمت اخير وقررت ان ترد وتخبر المتصل انه مخطئ


اشواق :الو

عادل :ما قدرتش نرقد لاني ادمنت نشوفك قلت نصبر نفسي بصوتك الي



يذبحني خاصة ببحة النوم الي فيه





اشواق :يعني لازم تخسر عليا نهاري كان اجمل يوم لاني ما شفتك فيه



عادل :اب اب اب بصح انا كان اتعس يوم من يوم وصلت لباريس وانا


نعد الساعات حتى نرجع ونشوفك


اشواق :ياربي ما ترجع وتطيح طيارتك في البحر ونتهنى من شوفت


عادل :هههههههههههههههههههههههه


تعرفي يمه كانت تدعيلي ان ربي يرجعني سالم



شفتي كيف دعوتك راح تخليها تحزن



اشواق :وكي عندك ام وعائلة وعلاش تقلق بنات العائلات ما تخافها


تخرج في خواتاتك



عادل :مممم تقدري تقولي اني محظوظ وما عندي خواتات



اشواق :وتقدر تقول اني متعوسة اني عرفتك وما تتصل مرة ثانية لاني





راح نغير رقمي



عادل :غير ماتعبيش روحك لاني راح نجيب الرقم



اشواق :ياربي ما ترجع


وانهت الاتصال واغلقت الهاتف


اشواق :جعلك ربي ما تتهنى بنومك كيما خسرت نومي



اوووووووووووووف


نروح نتوضى نصلي قيامي احس باين اني ماراح نرجع نرقد ضرك



\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\
رائد :وانا ما جبتك هنا الا عشان اسمعك


اكيد نفسه موضوع زواجك من ابنة صديق ابوك



مشعل :كان راح يضيع منا كنت راح اذبحه برفضي


رائد :اجل سوي الي يبغاه



مشعل:صعب صعب عشت سنين وهي اختي وما اشوفها الا اختي



وهي كما رافضة


رائد :ابوك ماراح يقتنع بفكرتكم او احساسكم


لين يتعايش مع الوضع


مشعل :كيف يعني يتعايش


رائد :يعني لين تتزوجوا ويشوف انكم ما قدرتم تنسجمو وي بعض وان

حياتكم مستحيلة فذيك الساعة ماراح يقدر يلومكم لانه هو الي اجبركم


والغلطة غلطته


مشعل: ماقدر اقولك ما اتخيلها زوجتي



رائد :ومين قال انها راح تكون زوجتك



مشعل :رائد تراني مو رايق لالغازك


رائد :اسمعني وافهمني


انت وهي رافضين بعض


وكل واحد حاسس الثاني اخوه



ممكن تعملو اتفاقية ان الزواج يكون كذا وكذا يعني شكليا


وبعد مدة يكون الطلاق


انت اقنعها تعيشو اخوان و اصدقاء


يعني لو انت تبغى تتزوج او هي جاها نصيبها يكون الطلاق



مشعل :يجيها نصيبها وهي زوجتي من هذا الي يخطب وحدة متزوجة



رائد:مو انت قلت انها راح تسافر معك




خلاص في فرنسا ما تخبر احد انها زوجتك قول انها اختك او بنت عمك


المهم اي شيئ ا لا زوجتك


مشعل مرريده على ذقنه بتفكير :وتفتكر انها راح توافق

ولو جاها نصيبها مثل ما تقول كيف راح نشرحله الوضع


رائد :عادي انت احرص ان الي يبغاها يبغاها لشخصها وراح يتفهم

الامر وانها تربت معكم وابوك زوجها لك عشان تظل ببيتكم


مشعل :مدري احس الامر اصعب من الي صورته


رائد :انا اخطبها منك من الحين وش قلت ؟

\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\


يقف بقوة ويضرب المكتب بكفيه


حاتم :انت انت يا رشيد


انت تخوني وانا الي امنتك


رشيد :سي حاتم انا ..انا ماكنت نعرف انهم راح يكسروك في السوق


حاتم:تتمسخر انت ولا تتمهبل يعني يبغاو الارقام حتى يحطوها في اللوطو(اليانصيب)


انت مش واحد جاهل انت تعرف مليح الشغل وتعرف ان اي خبر

يخرج من المناقصات راح ياثر علينا


رشيد :بصح انا...


حاتم :بشحال شراوك قولي كم دفعولك


وش المبلغ الي خلاك تبيعني وانا الي رفعتك من الهم


رشيد :لو تحب ممكن نعوضك ونعطيهم ارقام غالطة في المناقصة

الجاية

حاتم :اووووشت ماشي انا الي نربح بالخدع ويكون في علمك


راح نوصل القضية لاكبر الجهات وراح نكشف خداعهم ونكشف خيانتك


خبرهم اني راح نمحي اسمهم من السوق


رفع حاجبه الايسر وبشبه ابتسامة

..والبادي اظلم
\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\

بحزم لكن بكل هدوء


مصعب :ليش طلبتى منها تخبرهم ليش


حنين :حتى لما يعرف بخبر حملي ما يفكر اني ممكن ارجع له بسببه


مصعب :بس ابنك من حقه يعيش مع ابوه وامه


حنين :وانا من حقي اعيش حياة من غير ذل يوسف

وابنى انا اربيه وماني مانعته منه


مصعب :وتفتكري يوسف راح يرضي بكذا


اكيد راح ياخذ منك الولد


تجلس بانهيار


حنين :لا ماراح اسمحله الحضانة للام


مصعب :وانت ان شاء الله راح تظلي كذا على هالولد


حنين :انا جربت حظي واكتفيت وما ابغى اشيئ الا اني اربي ابني وبس


مصعب :حنين انت لساك صغيرة حرام تدفني شباب عشان ولد او بنت
بس


حنين :تبغى يوسف ياخذه مني انا لو فكرت بس ما راح يرحمني


وعلى العموم انا للحين على ذمته والتفكير في هالشيئ ماله داعي

الحين


الي يهمني انه يطلقني وبس


\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\


نزعت عنها حياء الانثي فالموقف اكبر من الحياء الان



ريهام :بس يبه انا ما ابغاه


علي ابو ريهام :يابنتي الرجال مايعيبه اشيئ واي بنت تتمناه وانت ما


عادك صغيرة عشان ترفضي الخطاطيب وخاصة لما يكونوا في مركز

ومكانه ابن صاحبي


ريهام :بس يبه انا ما ابغى ابعد عنك


علي وهو يحيط كتفيها ويقربها من صدره


ابو ريهام :ولا انا ابغى ابعد عنك بس هذه سنة الحياة


ريهام :وعمي عرف بالخطبة .. وش رايه ؟


ابو ريهام :يا بنتي انا عارف انك كبرتي و انت تسمعي الكل يقول انك


لمصعب


بس انا ما ارخصك له رغم انه غالي



وهو ما تكلم ولا ابوه تكلم


الكلام كان وانتم عيال بس الحين ما احد خطبك وهو ماشاء الله مركز


وهيبة وش يمنعه يتكلم وانت قدامه


غرست راسها في صدره وتركت لدموعها الحرية في الاسترسال


عاصفة تجتاح مشاعرها


تعلم ان كلام والدها صحيح لكن هي لا تستطيع ان تفكر انها زوجة لغير


مصعب


آآآآآآآآآآه يا مصعب هل تعلقت بوهم ام ان ظروفك فقط التى جعلتك


تتاخر

\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\


له اكثر من خمس دقائق يقف امام باب غرفتها


متردد من طرقه


يريد الحديث معها


لكن لا يعلم ما ستكون ردت فعلها


يخاف فعلا من ردت فعلها تحرجه



ولا يملك رقم هاتفها كي يتصل بها




انتزع التردد جانبا قبض يده بقوة ثم طرق طرقات خفيفة متباعدة



ما لبث ان سمع صوتها


امرام : امل مافيني حيل اذاكرلك دحين



بلع ريقه اكثر من مرة يخفي توتره


تنحنح ليبدو صوته اكثر




مشعل :مرام ممكن اكلمك



صمت اتبع كلماته وكان لا احد بالغرفة



او ما سمعه للتو تبخر كسراب



كان ينوي الرجوع الى غرفته



لكن ما ان التفت حتى سمع صوت باب الغرفة يفتح ليظهر قوامها


الطويل



لثاني مرة


تلتقي نظراتهما



ليكون الصمت كلام في حضرت التأمل



كسرت ذلك الصمت المتكلم ما ان انزلت بناظريها الى الارض



ليخرج صوتها المتذبذب



مرام :وش بغيت ؟




مشعل :ابغاك بكلمتين ممكن تجي معي للمكتب


مرام :مو الوقت متأخر على الكلام




مشعل :ابغى نتكلم قبل ما يرجع ابوي للبيت باكر ونوصل لقرارنا انا




وانت




مرام :طيب شوي والحقك



مشعل بتردد وهو يمسح على جبينه :ممكن تعملي قهوة راسي مصدع




مرام :ابشر الحين اسويلك




غادرها ما ان اغلقت باب غرفتها



لينزل للطابق السفلي حيث يوجد مكتب والده



ما ان فتح الباب حتى امتلأت رئتيه برائحة العود الفاخر الذي يميز




والده


تامل مكتبه وكرسيه


واستقرت عينيه دون ان يدرك على المكان الذي سقط فيه مأخرا



تذكر كم كانت كلماته قاسية



كيف استطاع لسانه ان ينطق بكل تلك الكلمات


انها ليست كلمات بل هي خناجر مسمومة


غرزها الواحدة تلو الاخري في صدر والده دون رحمة



ارتفع صدره لتخرج منه تنهيدة



لم ترحه بقدر ما زادة كتم انفاسه




\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\



لا تعلم لما رجعت لغرفتها كان من الممكن ان تتبعه


اذا لما فضلت الرجوع



ارادت فعلا ان تختلي في غرفتها



او ربما تحتاج للحظة تلملم نفسها التى تبعثرت




فتحت الباب مجددا واتجهت الى المطبخ السفلي



وضعت الماء على النار واتبعته بمكايل مضبوطة من علب مختلفة




هي لحظات و كانت تفوح رائحة القهوة معطرة المطبخ


وضعت الدله وفنجانين في صيينة وطبق من التمر


واتجهت الى مكتب والدها




طرقت الباب ولما سمعت صوته الخشن



الذي تشبع بالنضوج يطلب منها الدخول


دخلت دونما تردد


فقد فكرت كثير


لم تكن ستخجل من البقاء معه على انفراد



فماهو الا اخ اجبرتهما الظروف على ان يترك خانة الاخوة



لينسحب بخجل الى خانة اخرى



لم ترضى بها ولن ترضى



افرغت له فنجان القهوة


وما ان استقر بين يديه حتى تكلم



مشعل : تقهوي معي



مرام :لا انا ما احب القهوة متاخركذا


ارتشف رشفة لتنفرج شفتاه بابتسامة



مشعل :ماشاء الله قهوتك مضبوطة




مرام :تسلم



مشعل :اجلسي ليش واقفة




كان يجلس على الارائك في طرف الغرفة



اما هي فوقفت ما ان وضعت الدله امامه



تراجعت خطوتين لتجلس على الاريكة المقابلة له



مشعل :وصلتي لحل



مرام :لا



مشعل :وش راح تقولي لابوي



مرام وهي تمسح حاجبها الايسر :مدري




مشعل :طيب ممكن اقولك الحل الي وصلت له




حركت راسها بنعم



مشعل : انت عارفة انك اختي ولا يمكن اشوفك الا كذا



وانا عارف ان نفس الشعور تحسين فيه




بس ابوي ما راح يفهم احساسنا




ولا راح يقدر شعور الاخوة بينا




هو فعلا لما عرف ان امي ما ارضعتك ابعدني عنك



وانا اصلا قبلها كنت ادرس بالشرقية عند خوالي وما اجي الا بالعطل




بس الشعور الي تولد لك وانا صغير باقي بقلبي اخت وبس






مرام :وانت قلتها ماراح يفهم شعورنا






وكملت بثبات







انت الي عقدت الموضوع لو تكلمت معي قبل ما تتكلم معه او حتى





خبرته اننا راح نتفاهم مع بعض




كان سهل على ارفض واطلب الطلاق دام انه خلى الامر بيدي




بس بعد الي صار راح يفسر رفضي انه نتيجة كلامك





مشعل :معك حق عشان كذا لازم نتزوج



وقفت من مكانها واحساس ينعدم عندها بكل ما حولها الا من كلمته التى




اخترقت كيانها لتزلزله




مرام :انت واش تقول




مشعل وهو يشير بيده :اهدي






انا راح اشرحلك




زواجنا ما راح يكون الا على الورق مثل الحين والي راح يجد حفل





زواج وبس





وبعدها نسافر انا وانت لفرنسا وهناك مراح نخبر احد انك زوجتى الكل




راح يعرف انك اختي مرام وبس




وبعد فترة لما نرجع راح نظهر لهم اننا ما اتفقنا ويا بعض



وبهالحالة ابوي راح يعترف بخطأه وماراح يجبرنا نكمل مع بعض



وفي هالفترة راح نكون اخ واخته صديق مع صديقته مو زوج مع




زوجته




واذا جاك نصيبك ماراح امنعك واذا وافقتي راح اطلقك متى بغيتي





حتى ولو في فرنسا




وطبعا انا راح اشوف نصيبي بعد




مرام :يعني ماراح تنزعج لوخطبوني منك على انك اخوي



مشعل :لا وليش ازعل انت فعلا اختي ويهمني سعادتك وخاصة اني


انا الي مفبرك كل هالتمثلية




هل حقا لن تنزعج
اذا لماذا تضايقت من طلب رائد الزواج منها

لالم اتضايق من الطلب


كان ذلك من رائد كيف يطلبها مني وهو يعلم اني اعلم انه


راعي خرابيط

كان هذا حديث ذاته الغبي



مرام:ترى اكلمك




مشعل :اه ... اسف سرحت شوي



وش قلتي ؟؟





مرام :قلت اني موافقة




مشعل :انا لازم اسافر بعد عشر ايام




يعني العرس يكون قبلها





مرام :مايمدينا





مشعل :الا يمدينا




القاعة والترتيبات ابو مشعل بمكالمة وحدة يخلصها والكروت تتوزع



بعد



وانت مايحتاج تجهزي خذي الفستان و حركات حق العرايس بس ولما



نوصل باريس ابقي اشترى الي تبغينه




مرام بابتسامة جعلت وجهها الطفولي اكثر برأة


:ترى ابغى مهر مولانك اخوي تاكل على مهري




مشعل بضحكة جهورية دوت لها اركان الغرفة :ههههههه افاا داخلة



على طمع




مرام :هههه شفت شلون



صوت انثوي اجبرهما على الالتفات له



امل :واش الي يضحككم فهالوقت المتأخر




مشعل :هلا بحبيبة اخوها هلا بقلبه النابض



امل :ايه صدقتك عشان كذا لما وصلتني للمستشفى كانك كنت


مغصوب




مشعل :تعالي جنبي




اشار الى المكان بجانبه




واكمل





كنت متضايق شوي




امل :والحين انقلب مزاجك 180 درجة مرة وحدة




مشعل :تقدري تقول ان الي كان هامني انزاح




امل :عساك دوم مرتاح ومبسوط




ليش كنتم تضحكون ضحكوني معكم



مشعل باندفاع




انا ومرام راح نتزوج بعد كم يوم





وقفت باندهاش واضعة يدها على فمها وهي تصدر شهقة عالية





امل:تتزوج اختك ؟؟


\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\


توقف بسيارته امام بيت والده





فبعد اتصال والدته العصر وطلبها منه الحضور مبكرا اليوم لانها تريد



محادثته في موضوع مهم



ما ان اكمل اشغاله جاءها على الفور رغم ان الوقت ليس بالمبكر


ابدا


لكن اعمال عالقة ما جعله يتاخر حتى انه لم يمر ببيته



ليسرح كما اعتاد مع الذكريات




دخل بخطوات سريعة



وجدها مع بنتيها جالسة في الصالة




بادي على ملامحها القلق




يوسف :السلام عليكم




الكل :وعليكم السلام



ام يوسف :ليش تأخرت




تقدم منها قبل راسها وجلس بجوارها




يوسف :اسف يالغالية والله ما اخرني عنك الا شيئ ما قدرت ااجله



ام يوسف :تعشيت او احط لك عشا



يوسف :الا من زمان لا تتعبي نفسك ولا تحاتيني



نقل نظراته الى اختيه في الجانب الاقرب يشاهدا التلفاز



مندمجتين للاخر




يوسف :كيفكم بنات




نوف بابتسامة هادئة :بخير دامك بخير



منى :وانا عال العال هههه



ثم تقدمت بجسمها قليلا حتى يتسنى لها رأيت امها واكملت




منى :يمه فديتك ابغى انا الي ابشره لا تفوتي على البشارة



ام يوسف :خليني انا الي اكلمه وانت كفاية عليك البشارة الي خذيتيها



من ابوك



يوسف ببتسامة:وفيها بشارة بعد




منى :يمه طلبتك






ام يوسف :اقول روحي انت واختك لفوق ابغى اكلمه لوحده




وقفت وبادي عليها عدم الرضي




يوسف :منى ولا يهمك يا قلب اخوك بشارتك توصلك حتى وان ما



خبرتيني انت





بحركة سريعة تحتضن راسه وتقبل خده بسرعة




فديت اخوي يا ناس فديت ابو محمد




يوسف :ههههه تسلمي يا قلب اخوك




لحظات وخلت الصالة الا منهما





يوسف وهو يعاود الالتفات لامه




يوسف:ها بشري




ام يوسف :حنين حاااامل




يوسف وقد تلاشت بقايا الابتسامة على وجهه



حامل ؟؟ منوين لك هالخبر



ام يوسف :هبة بنت خالتك الي بالرياض التقت فيها عند الدكتورة



وعرفت انها حامل



بس حملتها كلام امانة لك





يوسف :كلام لي ؟؟؟ وهي ما تعرف توصلي كلامها حتى ترسله مع هبة





ام يوسف :مدري عنها





يوسف :وش الكلام الي موصية الشيخة حنين انه يوصلني





ام يوسف :تبغاك تطلقها




يوسف دون ان تتغير ملامحه او يظهر عليه اي تاثر

يوسف: اظن عندها اهل يكلموني لو بغت تطلق مو ترسلي مع هبة




ام يوسف :ليش لو كلمك احد من اهلها راح تطلقها




انا اقلك انها حامل




يوسف :وش عليه الي في بطنها ولدي ولي الحق اخذه




ام يوسف :تحرم ام من ابنها ما ظنيتك تسويها



يوسف :وانحرم انا من ابني







مو انا الي ابغى الطلاق



لو تبغى ولدها الله يحيها معه


تبغى الطلاق يظل معها لين يوصل السن القانوني وراح اخذه




غصب عنها و عن اهلها كلهم



ام يوسف :انا مستعدة اكلمها واخليها تشيل فكرة الطلاق وترجع هنا



يوسف وبصوت حازم دون ان يرفعه على والدته



:والله يمه لو سويتيها او اتصل فيها اي واحد من هالبيت اعتبروها



طالق




وبالثلاث بعد




ام يوسف بشهقة :ليش بس يا يوسف ماهقيتها منك والله




يوسف :انا ما طردتها من بيتها حتى تكلميها وتتعذري منها



هي مثل ما راحت ترد




وبيتها مفتوح لها متى مابغت ترجع اما انك تكلميها او احد يكلمها فهذا







الي ما ارضاها ابد





عندنا مشاكل نحلها انا وهي وببيتنا






ام حركة انها تسيب البيت والله ما اطوفها لها





ام يوسف :بس يا يوسف انا ابغى حفيدي يتربي حذاي




يوسف : ولدي ماني مفرطن فيه وما راح يتربى الا تحت عينك




ام يوسف :طيب كلمها انت وشوف الي يرضيها





يوسف :لو كانت تبغاني اكلمها كانت ظلت في بيتها





مثل ماراحت ترجع ولها الرضوة الي تبغاها اما اني اكلمها... تحلم





واكمل بنبرة مغايرة




يمه انا تعبان ابغى ارتاح لو ما عندك مانع




ام يوسف :يعني هذا اخر كلام عندك




يوسف وهو يقبل يدها :انت اكثر وحدة تعرفي يوسف وتعرفي انه



مايجي بلوي الذراع





ام يوسف :الله يهديكم واشوفكم مع بعض وابنكم بينكم




يوسف :خليها على ربك بس





تصبحي على خير يالغالية






ام يوسف :وانت بخير


\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\




يوم جديد





تتجه الى غرفتها وهيئتها تدل على انها تستعد للخروج






تفتح الباب بسرعة




رهف :صباح الخير





حنين وهي تخرج من الحمام –اعزكم الله – صباح الرضى


شفيك داخلة حرب انت





رهف :تعرفي انك خاينة



حنين بادراك لما ترمي اليه اختها وبابتسامة :افا خاينة مرة وحدة





رهف :ليش ما خبرتيني





حنين :ما خبرت احد





رهف :ياسلام وامي مين الي خبرها





حنين :اسأليها






رهف :تعرفي اني زعلان مو زعلانة الا راح اطق من الزعل




حنين :ليش ما ظنيت هالخبر يزعل



رهف :الا ازعل وازعل لما ما اكون اول من يعرف لا وموناوية تخبرين



بعد



حنين :والله مو من زين الظروف الي انا فيها حتى اظل ابشر بحملي من




انسان حياتي معه راح تنتهي




رهف :يضل ابو الي فبطنك مهما كان




حنين :وانا وش قلت عارفة انه ابوه والله عارفة عشان كذا مدري



افرح فيه او احزن مدري كيف راح يجي لهالدنيا وابوه وامه منفصلين



مدري مدري




رهف تقترب منها وتضع كفها على كتفها :اهدي حبيبتي انت خليها




على ربك بس وان شاء الله تولدي بالسلامة وماراح تقصري مع ابنك



وابوه متى ما بغاه اخذه كم يوم ومو انتم اول اثنين يكون بينهم اطفال





وهم منفصلين







حنين :الله يعين بس والله ان الوحم ذابحني




رهف :وش رايك اليوم انا عازمتك على العشا ورهومة راح تكون معنا





هالخبر مولازم يمر كذا يلزمه احتفال







حنين بابتسامة :اوكي واحنا نقدر نرفضلك طلب عاد ما صدقت رضيتي





رهف :ومين قال ...ذاك موضوع وهذا موضوع




نظرت الى ساعتها واكملت




اوووف تاخرت الحين اخذ زفة محترمه من اخوك



قبلتها قبلة على خدها سريعة وقالت مودعة




سلام قلبو اشوفك






حنين :وعليكم السلام حبيبتي بشويش ليصير فيك ااشئ



\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\




عاودت طرق باب غرفتها لمرات ومرات





مرام :امولة حبيبتي افتحي ماودك تروحين للمدرسة




امل :انسوني مو سنين وانتم ناسيين وجودي خلوني لحالي ليش




افتكرتوني الحين






مرام :طيب افتحي عشان تروحي المدرسة






امل :ما ودي اروح ولا تكلميييييني انسيني مثل ما نسيتي وجودي قبل





توكم تفتكروووني













مرام :يا قلبي اسمعيني اعطيني فرصة اشرحلك







امل :مابي مابي مابييييييييي







غادرت باب غرفتها واتجهت للاسفل اين تنتظرها ام مشعل ومشعل






مرام :موراضية تفتح ومو راضية تروح المدرسة






ام مشعل :خليها على راحتها يجيها يوم تفهم وترضي يلا انت تأخرتي










على جامعتك واحنا يدوب نوصل المستشفى عشان ابوكم يطلع معنا






\

\\

\\\

اللهم لا تكلنا الى انفسنا فــ نعجر.. ولا الى الناس فــ نضيع

\\\

\\

\

انتهى الفصل الثامن
البنـــــ ام ـــــــــات


فضل الذكر
أرأيت لو أن نباتاً بهيّ المظهر، حَسَن الزهر، ولكن تقاعس صاحبه عن سقياه وتعاهده، كيف يكون منظره؟ وهل تبقى نضارته طويلاً أم يذبل سريعاً؟ أَوَ قد رأيتَ سمكةً تمّ إخراجها من الماء، أكانت تعيش؟ أم أنّ حاجتها إلى الهواء كحاجتها إلى الطعام والشراب، إن لم تكن أشدّ؟

كذلك الحال مع قضية الذِّكر لله سبحانه وتعالى، فالذِّكر للقلوب قوتٌ يوميّ لا تُتصوّر الحياة دونه، ومن هذه الحقيقة جاء التمثيل النبوي الرائع؛ ليبيّن حال الذاكرين وما يُقابله من حال الغافلين اللاهين، فعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر ربه، مثل الحيِّ والميت) متفق عليه.

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: "الذكر للقلب مثل الماء للسمك, فكيف يكون حال السمك إذا فارق الماء؟".

من هنا نفهم سرّ اهتمام النبي صلى الله عليه وسلم بقضية الذكر، وبيان فضائله المرّة تلو الأخرى، فعن أبي الدرداء رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: (ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم, وأرفعها في درجاتكم, وخيرٌ لكم من إنفاق الذهب والوَرِق, وخيرٌ لكم من أن تلقوا عدوكم، فتضربوا أعناقهم، ويضربوا أعناقكم؟)، قالوا: بلى, فقال عليه الصلاة والسلام: (ذكر الله تعالى) رواه الترمذي والحاكم وصحّحه، و(الوَرِق) هو الفضّة.

وعن عبد الله بن بُسر رضي الله عنه، أن رجلاً قال: يا رسول الله! إن شرائع الإسلام قد كَثُرت عليَّ، فأخبرني بشيء أتشبث به، فقال عليه الصلاة والسلام: (لا يزال لسانك رطبًا من ذكر الله) رواه الترمذي وابن ماجه.




 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 04:22 PM   المشاركة رقم: 112
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
اريج الحرف



البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 212644
المشاركات: 2,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: سيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالق
نقاط التقييم: 3446

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سيمفونية الحنين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

مرحبـــــــــــــــــا
يسلموووووووو اديكي على البارت .. واااااااااااع ولا شي توقعتو صار .. ما توقعت ردت فعل يوسف هيك تكون عادي بطلقها اخس عليك يا يوسف .. ومشعل غريب عنجد يعيش معها على اساس انو اخوها وبعدين اذا حد تقدملها يخطبها منو غريبة حتى لو كان متل اخوها ألا يحس بشي من القهر والدليل لما خطبها رائد .. والمسكينة رهام كيف رح تقبل بواحد غير مصعب وتتزوجو .. وحنين غريب امرها بترضى تشعتل ابنها بينها وبين زوجها .. وعادل هاد ما رح يحترم نفسو وبعدين معو جلطني ما ازنخو هاي النوعية من الرجال بتجيبلي جلطه ... الله يعينها اشواق عليه ... منتظرينك الاسبوع القادم ولا تتاخري علينا

 
 

 

عرض البوم صور سيمفونية الحنين   رد مع اقتباس
قديم 01-10-12, 06:11 PM   المشاركة رقم: 113
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
زهرة الربيع


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 217745
المشاركات: 3,018
الجنس أنثى
معدل التقييم: alaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالق
نقاط التقييم: 3251

االدولة
البلدLebanon
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
alaa7 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

حبيبتي سلاف تسلم إيدك عالفصل
بدأ بمكالمه من المزعج عادل حتى وهو بآخر الدني بقي يتصل باشواق ويسبب لها التوتر والإزعاج عن جد بلا إحساس الله يعينها فاضي الاخ يروح يشوف حاتم اللي نوى عالرد الله يستر بس عن جد البادي أظلم

ومشعل بيشكي همه لرائد اللي قدم حل رضي فيه الطرفين بس مشعل ما بيعرف ليش ما عجبه كلام رائد عن مرام وطلب إيدها ههههههه قال إخته قال مارح يعرف أيمتى بتتغير مشاعره وبينسى إنها إخته والآتي أعظم الله يستر

وحنين بعدها معنده ويوسف أعند وكأنها ما بتعرف عقل الشاب العربي ما بييجي بلوي الذراع المسكينه قدامها مشاكل كتير وبكاء أكثر

وريهام المسكينه شو ناطره مصعب ما رح يتقدم وخاصه بعد ما سمعها بتحكي عن رائد وكمان شكله ابوها رح يزوجها لاول عريس وما رح يستنى مصعب وكأنه قطع منه الامل

الفصل القادم اكيد رح يكون رائع وفيه أحداث كتير تسلم إيدك يا قمر موفقه يا رب مواااااااااااه

 
 

 

عرض البوم صور alaa7   رد مع اقتباس
قديم 02-10-12, 12:14 AM   المشاركة رقم: 114
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
ضياء ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 241278
المشاركات: 2,878
الجنس أنثى
معدل التقييم: أضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2237

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أضواء الصباح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

صباح الخير و المغفره يارب

ربي يعطيج الف مليون عافيه ... ام البنات الجميلات ابي نجمتي لاني توقعت صح ان الزواج يتم بشروط انهم اخوان ¡¡¡

فيس واقف و مجهز التحيه ... سيدتي ^_^



مشعل ... اي تفكير و منطق يرضا الرجال انه زوجته تنخطب منه و الله لو كان يكرهها

رجولته ما ترضا بهالمهزله .؛ بس الظاهر يبي يقنع نفسه عشان يتم الزواج و يتنهي

من هالمشكله و يرضا ابوه بس مشعل فكر بالقريب و نسى وش ممكن يصير

بينه و مرام و هم بالغربه و بروحهم راح يتقربون من بعض اكثر و هو رجال مهما

كان قدامه مراه راح تجي لحظات بينسى انها اخته لانها الحقيقه مهما انكروها

بس وقتها كيف راح يتصرف !!؟؟



مرام ... نفس حالة مشعل تخبط بالقرار مدري يا مرام كيف راح تكون نظرتج لمشعل

لما يجي شخص يخطبج منه او كيف ردة فعلج راح تكون لانه اكيد انه مشاعر الاخوة

راح تتحول مع الوقت لشيء ثاني ياخوفي وقتها تقولون.لين اللي جرا ما كان

و راح تعيشون الم و وجع اكبر من اللحين ؟!؟!



حنين ... انا للان ما عرفت مشكلتها مع يوسف هل المشكله كلها انه يوسف

عنده فكره انه ما يظهر مشاعره حتى ما تتغلب عليه و تدوس فوقه و ترميه باقصى

اهتماماتها و يظهر العكس من ذل و احتقار بالرغم من محبته لها يعني معقوله ابد

ما عرفت حقيقه مشاعره من زيفها ؟! طبعا معاها حق تطفش لانه المراه تبي

احترام و تقدير و حب يغذي انوثتها من وقت لثاني اما فكرة الطلاق ما ايديها لانه

حنين عارفه وضع عايلتها و بخل ابوها و الحمل على مصعب بروحه ليش تزيده

هم فوق همه ؛، بس اظن تهديد يوسف بانه ياخذ ولدها راح يخليها تفكر من جديد

بالطلاق و ترجع عنه ...


يوسف ... الومه على هالحال لو انه مشى حياته عادي وحب زوجته بما يرضي

الله و رسوله و نسى هالعقد بس مدري اتوقع انه له ماضي مع انثى جرحته في حبه

ولدت عنده هافكره الغبيه ! ...


رائد ... يا شينك وانت تخطب مرام من مشعل بس اظنه انه لعبه منه عشان مشعل

يختبر هالاحساس و بهالوقت كيف موجع وشلون بعدين !؟...


ريهام ... يا حبيتي صعبه ترفض و تعلق عمرها في سراب مصعب و خصوصا

اللحين و هو مجروح منها حيل يعني حتى لو سمع بخطبتها ما اظنه يحرك ساكن ...


اشواق و عدوله ... يا جمالج و انتي تدعين على دنجوان عصره يستاهل الشين اتوقع انه

وقع ولا حد سمى عليه يعني ماهي سالفة عناد انها رفضته بس هو عنيد ماراح

يعترف بهالساهل الا لا صاعت من يديه...


الباقي ربي يستر عليهم

سلمتي يارب



..........

 
 

 

عرض البوم صور أضواء الصباح   رد مع اقتباس
قديم 02-10-12, 01:55 PM   المشاركة رقم: 115
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
'الأَمِيـــرَة الكـُورِيــَة'
نجمة بوليوودية



البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 92773
المشاركات: 13,619
الجنس أنثى
معدل التقييم: park hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسيpark hae in عضو ماسي
نقاط التقييم: 9515

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
park hae in غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم

وشراكي سوسو لباس ؟ ^^

من كثر ما راني غير نستنى في الفصل حسيته قصير بزااااف ههههه
مي كالعادة مشوق و ممتع


مشعل
عجبتني الخطة مناسبة للوضع و كذلك تبشر بالخير
يعني اكيييييييييد رح يصير انقلابات
و حتى و هو متأكد من نفسه انه عادي هي تنخطب لغيره و هي زوجته
فمش رح يسمح بهذا الوضع ...اتوقع رح يصير غيور و غيرته الي مش رح يعترف بيها
رح تنكد عليها عيشتها مسكينة
كذلك ممكن الفترة الي يقضوها مع بعض في فرنسا تخليهم يتقربو من بعض
و تنمو بينهما مشاعر جديدة بعيدة كل البعد عن مشاعر الاخوة


يوسف
يا لطيييييييييييف
كنا بدينا نعذروه و نحبوه حتى هذا المشهد
واش هذا القسوة وواش سببها ؟
اذا فعلا يحب حنين علاه هكا يتعامل معاها ؟؟
علاه حتى فكرة الحمل ما خلاتوش يحن عليها شوي
غريب امره و اكيد وراه تجربة قاسية


ريهام

ان شاء الله ترفض الزواج من ابن صديق والدها
و لا ممكن اذا سمع مصعب بالخبر يحس انها بتضيع منه
حتى و انه شخصية مصعب صعب انه يتشجع و يحارب من اجل الي يحبها
خصوصا بعد ما سمع هذاك الكلام منها


عادل

شقاوته نوعا ما عجبتني ههههههه
هذا الثنائي راني متشوقه لحكايتهم


بانتظار القادم بشوق ^^

يعطيك الصحة سوسو

 
 

 

عرض البوم صور park hae in   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ام البنات المؤدبات, مخدرات, أراء, مشغل, أصعب, منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء, لقطاء, ام البنات, المؤدبات, الحب, الجزائر, انتحال شخصية, انتقام, حاتم و عادل, ينتقل, روايات رومنسيه اجتماعيه, روايات سعوديه, روايات و قصص, رواية حينما ينتقم الحب, روايه جزائريه سعوديه, شبكة ليلاس, شبكة ليلاس الثقافية, سياحة فرنسية, سجن, عائلة الجوهر, عصابة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:23 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية