لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-02-13, 12:29 AM   المشاركة رقم: 841
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
النجمة



البيانات
التسجيل: Oct 2011
العضوية: 230815
المشاركات: 3,006
الجنس أنثى
معدل التقييم: الساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميعالساحره الصغيره عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 12170

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الساحره الصغيره غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

سوسوسو اقول عليكي ايه وانت فيكي كل العبر للعمشة بتبور ولام ترتور ههههههه

قوليلي اعمل فيكي ايه ده اناغلبانه جدا مع ابطالي ههههه

شوفي يا سوسو كل الفصل كوم واخر مشهد بالتحديد كوم تاني خلتي قلبي يوقف كنت فرحانه ان يوسف رجع اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ حرااااااام

انا مش هعلق انا مش هقول اي حاجه كفايه اللي انت عملاه هههه شوفي انت احسن حل ليكي تختفي كام يوم لاني بدات البحث عنك هههه

انا اصلا مستحمله بقالي فصلين ومش عايزه اعلق عشان منخصرش بعض بس انت خلاص جنيتي على نفسكوزي ما بيقولوا وجنت مراكش على نفسها هههههه

انا مش هدخل هنا تاني لحد ما اقرا تمت بحمد الله هههههههه

 
 

 

عرض البوم صور الساحره الصغيره   رد مع اقتباس
قديم 17-02-13, 11:25 PM   المشاركة رقم: 842
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موعد اخر ولقاء يتجدد في انتقام الحب
بارت جديد متنوع نشهد فيه انتقام اخر من نوع اخر في
حينما ينتقم الحب
ابقوا بالقرب فبعد دقائق انزل البارت باذن الله

 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 18-02-13, 12:29 AM   المشاركة رقم: 843
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
البارت اليوم هادي نوعا ما ^_*
طويل فانا قررت باذن الله انزل بارت طويل يوم الاثنين وبارت نص نص يوم الخميس مو فاق كرمي حاتم الطائي
ترى افكر اخذ المثل اكرم من حاتم واخله اكرم من ام البنات ^^
بما ان وقتي كله في الكتابة فقلت ارد عليكم كلكم وعلى اهم الامور

حسن الخلق المبدعة :
بلاش حكاية السلف والدين وخلي عناد ويوسف على جنب اوكي يا قلبي
يا مبدعتي صديقيني لو قلت ان في اشياء اكتبها انتظر منك تظهرينها وعمرك ما خيبتي ظني فعلا سعاد الصغيرة اسمها على ام عادل

حكيمة يا غاليتي
احنا فعلا نهرب من واقعنا الي فيه من الهموم ما يكفي الي الروايات
وانا معك اننا لا نحب النهايات الحزينة ونبغى نهاية سعيدة بس
الرواية لو لم تكن تحاكي الواقع ماراح نقتنع في الاحداث يمكن الفرق بينها وبين واقعنا اننا نخلي لها نهاية سعيدة وعلى مزاق مزاقنا بس ..فلما حالة الاكتئاب غاليتي ابقي بالقرب فام البنات سترضيك بس انت حددي موقفك انت مع مجموعة مرام لمشعل او مجموعة مرام لبندر المنافسة قوية بين الفرقتين والي يفوز منكم راح ياثر على قراري
ساعة بلا عقارب
يعجزني ردك على ان اجاريك راقية دوما
بس حبيت ابين شئ
لقاء حاتم مع مايا مستحيل حاليا
لان مايا في العاصمة وحاتم بالشرق في مدينة عنابة يعني اللقاء مو وراد الحين
عمل مايا ورجوعها بانصاف الليالي نقطة مهمة راح نعرفها بعدين
مواعيد البارت كما قلت في البداية مع فيسي الحاتمي

ارتواء الهادئة
اعجبني قولك ريهام في هدنة ....البنت مش واثقة في فيسي الطيوب خالص ههههه
اما عن الخالة زهور حكاية لفئتين قست عليهم الحياة وزادها البشر
فئة العجزة من غير اهل وفئة المجانين

فادي
دئما اقول كلامك قليل ودوما في الصميم

ميتو الصغيرة
شكرا لك ولتتبعك لحرفي بدقة
وعن توقعك لمايا قد يصيب وقد يخيب انت وحظك مع فيسي

اسماء الحبيبة
اشعر انك قريبة جدا من تفكيري
دائما متميزة بردك حتى وانت مستعجلة
بس انت مع مرام لمشعل او مرام لرائد احيانا احسك حاقدة على مشعل بس متعاطفة معه حديدي رايك الحرب راح تقوم الي اي الجبهتين
ماهيناز الحبوية
استمتع مع ردك هههه
يحق لك تحسي بقلق على اشواق مدام عارفة ان من شب على شئ شاب عليه
سحورة الجميلة
ليه بس يا قلبي
ما نستغنى خليك معانا الحرب لسا في بدايتها
بس انا سمعت كلامك واختفيت هههههه
خليك معايا وماراح يصير الي الي يهديك

شكرا للجميع بحجم محبتكم في قلبي
وشكرا لمن خلف الكواليس

~لا تلهيكم الرواية عن الصلاة ~


الفصل الثامن والثلاثين



يسير بخطوات متزنة في رواق يحوي ضباط مسربلين بالنياشين والاوسمة البراقة كلما مر على احدهم ادى له التحية للتعالى اصوات طرق احذيتهم على الرخام
وصل اخيرا الى مكتبه دخل ودخل معه شرطي كان يتحدث اليه وهو يتجه ليجلس خلف مكتبه
مصعب :هات ملف قضية المطار والمتهمة فورا
ثم تكلم مرة اخرى
اقلك جيب المتهمة اول وبعدها ملف القضية
رفع هاتف مكتبه واتصل ليكمل اجراءات قد بدأها امس
مصعب :السلام عليكم
::::::
مصعب :هلا بالنسيب
::::::
مصعب :هههههه راح اعوضك ولا يهمك اول ما تطلع ريهام من هنا احدد زواجي وش رايك يصير بدل الزواج اثنين
::::::
مصعب :ههه خلاص تم ولا يهمك
الا اقول
:::::
مصعب :سم الله عدوينك انت حضرت طلب اخراجها بكفالة
:::::::
اجل جيبه خليني اوقعه
:::::::
مصعب :لو لقيت الباب مسكر لا تدخل الا اذا بغيت اذبحك هنا
::::::
مصعب :اي اضحك هين
:::::::::::::
مصعب :السلام عليكم انتظرك
:::::::
وضع الهاتف
وامر الطارق الذي خلف الباب بالدخول
مصعب للشرطي بعد ان دخلت ريهام :ممكن تتركنا لوحدنا
وقف من مكانه واتجها اليها
هذه المرة لم تمهله ليغرسها بين احضانه بل هي من سارعت الخطى كانها طفلة كانت ضائعة ووجدت اخيرا ذويها ومسكنها
رمت نفسها بين احضانه حتى انه تراجع خطوة الى الوراء
وببكاء
ريهام :تكفى مصعب ما ابغى ارجع للسجن مرة ثانية الله يخليك طلعني من هنا
اغمض عينيه باسى صوت رجائها يتررد في اذنيه
ضمها اليه اكثر لعله يعطيها بعض الامان
لام نفسه الف مرة كيف انه جاء اليوم بشوق لها وفرحة فقط لانه سيحضى بضمها ناسيا ان ليلتها كانت بالسجن

رفع غطاء وجهها وتالم من منظرها الذي يدل انها لم تنم ابدا وقضت ليلتها في البكاء
وضع يديه حول رقبتها وسبابتيه على وجهها يحركهما بحنان لمسح اثار الدموع التى نحتت خطا على خديها
وتكلم وهو يمعن النظر في عينيها
مصعب :كان لازم تظلي امس هنا القضية خطيرة ما كنت اقدر اطلعك امس بس اليوم راح تطلعي بكفالة وماراح اتركك تباتين ليلة ثانية هنا حتى لو دفعت كل الي املك في الكفالة
فاجأه سؤالها او ربما لم يتوقعه في هذا المكان و في هذا الوقت
ريهام :تحبني ؟؟
سكت ليس لانه لا يعرف الاجابة لكن ترك لغة العيون تتحدث وهمس وهو يقترب منها اكثر
مصعب :اذا قلت احبك اكون كاذب لان الي احسه ناحيتك فاق هالكلمة بكثير
يمكن يوم حطك عمي في حضني يوم ولدتي وقال تراه لك لما تكبر
ذاك اليوم حبيتك بس بعدها كل سنين حياتك وانت تكبري قدام عيني كان حبي يكبر لين صار اكبر من الحب نفسه
لو قلت اهيم فيك اكون اكذب لان الهيام تعديته من زمان
الي احس فيه ما انوجد للحين في قاموس المحبين
ماهو مثل حب قيس وليلى لانه ما زادني الا عقل
ولا هو مثل روميوا وجوليت لانه زادني حب للحياة
انتِ حكاية وله قبل لا اعرف معنى الحب
انت سكنتيني قبل ما اعرف معنى الانتماء
ماراح ابالغ لو قلت انك اغلى من حياتي
حبك سرى فيني قبل ما يعلموني انه مع الهجر يقتل اذا سرى بين العروق
وانت هجرتي وما زادني الشوق الا تعذيب
احبك وحبك صار طقوس امارسها
والقلب نبضه حروف اسمك يرددها
قال اخر كلمة وهو لا يفصله على هدفه الا ان يرتشف
لكنها دفعته برفق وهي تخفض راسها حياءا
مصعب بابتسامة :ليش بعدتي كنت ابغى اجاوبك عن سؤالك
ريهام والوان الخجل لعبت فرشاتها باحتراف على وجنتيها
:لا فهمت جوابك مايحتاج تشرح اكثر
واكملت :طيب ليش كل البرود الي كنت احسه منك
مصعب :كنت احميك من نفسى واحمى نفسي منك ما كنت ارضى انك تظهري حبك واحنا ما تزوجنا
الحب اذا ماكان تحت اسم الزواج ماراح يكون الا نقمة
ادري انى غلطت لاني تركت شكوكي سبب لتأخير الملكة بس اعترف كان غباء مني
ريهام :بس اخر مرة كنا مملكين ورغم كذا جرحتني
مصعب :حبيبتي ما انكر ان كلامي كان قاسي بس انت كمان غلطت في مواقف كثيرة
مو وقت اننا نتعاتب فيه
انا قسيت وانت هجرتي لين انتقم منا الحب وخلانا نعرف انه مو هين
ما يرضى ابدا يتلاعب به
الحب الحلال ما يرضي الا انه يظهر ويبان وانا حاولت اخفيه وانت حاولت تهربي منه وفي الاخير جمعنا واعترفنا في مكان
ما احد فينا تخيل انه في يوم يجمعنا فما بالك نعترف فيه
ريهام :لاننا فضلنا نسجن حبنا الحلال في اقصي نقطة بقلوبنا انتقم الحب وخلانا نلتقي بالسجن
مصعب بابتسامة :شفتي ان الحب ما احد يلعب معه
وما يرضي الا بالاستقامة
طرقات تعالت على الباب
انزل غطاء وجهها بسرعة وهو يشير لها بالجلوس
دخل سامر ومعه ملف وبعد ان سلم
سامر : احنا اسفين يا بنت علي بس كان لازم تباتي امس هنا وماكان بيدنا شئ نسويه انت عارفة القانون
ريهام بصوت خافت :ما عليكم قصور ادري انها القوانين
التفت سامر لمصعب
سامر :حفظت الدرس صح
مصعب :ههه ايه ماشاء الله يجي منك
سامر :عمي علي هو وبندر في مكتبي يبغون يشوفوا بنتهم
مصعب :ليش ما جبتهم هنا
سامر :لان المقدم طالبك
مصعب :المقدم خير ليش
سامر :والله علمي علمك
انا استاذن وانت لا تطول على المقدم وعلى عمك
غمز بخفة وهو يكتم ضحكته وخرج على الفور
ريهام : كيف حال ابوي بعد ما درى
مصعب :انا حاولت اخفف عليه وخبرته ان شنطتك ضاعت وهذي شنطة تشبهها واحنا الحين ندور على شنطتك
ريهام :ممكن اروح له
مصعب :اي خليني اوصلك قبل ما اروح لمكتب المقدم
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
ينتظر في غرفة الضابط
ما هي الا دقائق حتى فتح الباب ليدخل منه
تغير في وقتا قياسى نمت لحيته باهمال
وفقد الكثير من وزنه
ما ان تلاقت الانظار حتى اخذت العيون ترسل ذبذبات الكره والحقد
الضابط :انا نخليكم مع بعض
وخرج ليبقى صديقين فرقهما الطمع والحسد والخداع
حاتم :عارف اني اخر واحد تتمنى تشوفه
حمدي :انت قلتها واش جابك يا عادل اعطي الاوراق الي عندك وكمل خطت الانتقام لحاتم
حاتم :لو كنت حاب نمد الاوراق كان مديتم من زمان
انا جيت اليوم نتفق معاك مش على جالك او على جال زوجتك لا لاني لو فكرت في الي عملته انت وهي كان الموت ارحم ليكم مني
انا فكرت باولادكم وانهم ما عندهم حتى ذنب
وذنبهم انه اولاد واحد ووحدة مثلك انت وهي
اسمعني
تتنازل على حصتك في الشركة ليا
وتكتبلي نصفها بيع وشرى باسم حاتم الجوهر
حمدى :كيف نبيع لواحد ميت
حاتم :امر ما يهمك انا جبت الاوراق عليك توقع وخلاص
والنصف الي باسم زوجتك نشريه منها وندفع ثمنه
وخليها تفتح مشروع تعيش اولادكم منه على الاقل تربيهم بالحلال
ها واش قلت
حمدي :وانا واش ربحت من كل هذا
حاتم :ان اولادك ما يتمرمدوا وانت هنا قضيتك مش ساهلة التحريض على القتل وضرب زوجتك والتسبب لها باضرار جسدية كبيرة
يعني الحكم لمدة اكثر من 15سنة تخيل لو زدت اعطيتهم اوراق الاختلاس والتلاعب بالمناقصات
انت راح تنسجن وتضيع منك الشركة وتضيع من اولادك وهم يتشردوا
فكر يا حمدى من غير انانية
سكت قليلا ثم تكلم
حمدى :اعطيني الاوراق نوقعها
اخرج حاتم الاوراق واخذ حمدي بالتوقيع عليها واحدة تلوى الاخرى
حاتم وهويجمع الاوراق
:هكذا بقى برك نسجلها في التوثيق
وقف واتجه الى الباب وقبل ان يفتحه استدار اليه
حاتم :
على فكرة زوجتك عمرها ما خانتك مع عادل
حمدي : واش راك تقول؟.. وكيف عرفت بالخانة
حاتم :واحد كان زوجها اكيد راح يعرف اشياء عليها على الاقل وهي لابسة في يوم خطبتهم فستان عاري
حمدى :يعني حاتم الي خبرك
حاتم : رح نوكلك محامي لان قضية قتل حاتم باطلة
حمدى :انت ..انت ..هو حاتم انا متاكد
خرج حاتم دون ان يلتفت اليه او يرد عليه بجواب يريحه
المهم انه ارتاح الان
بعد ان كاد الذنب يقتله وهو يرمي منال بشئ لم تفعله
يعلم انها فعلت اكثر من ذلك
لكن يبقى ما حشى به راس حمدى قبلا ما هي الا اوهام وبهتان
صدقها حمدي لانه موقن ان من خان مرة يخون مرة اخرى بل مرااات
والشك في قلبه لم يحتاج الا اثارة بسيطة
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
دخلت الى مكتبه مرة اخرى بقوامها الرشيق
ورائحة عطرها نتشر في المكان
جلست بعد ان تبادل سلاما خاص
كاتي :ماذا عن وعدك لي فرنس ام انك توقفت عن حبي وعن طلبك ان اكون لك
فرنسوا :بل كلي شوق ليوم تتقلبين بين ذراعي
تتنعمين بحبي
كاتي :ههههه لكن لم ارى اي خطوة عملية لهذا رغم اني انجزت ما وعدتك وطلقت عادل
فرنسوا :لا تستعجلي فانا الان ادبر خطة للتخلص من كارين و ذاك المغفل الذي معها
كاتي :وماذا عن زوجة عادل علمت انه سافر وهي بمفردها
لن تعجز بان تاتي بها الى مقركم
فرنسوا :حبيبتي عادل بيده بضاعة لنا تفوق العشر ملاين اورو
واذا عرف اننا اخططفنا زوجته سيهددنا بالبضاعة وستكون الورقة الرابحة بيده
لكن اعدك ما ان يتم التسليم او تكون البضاعة في يد رجالي هناك سيتم ما تريدين وستكون غريمتك هديتي لاول عميل
ابتسمت بمكر
فاكمل وهو يتجه الى خزانة صغيرة اخرج منها قنينة نبيذ وافرغ كاسين
وتقدم منها وهو يعطيها احدهما
فرنسوا :فلنشرب نخب نجاح خطتنا مسبقا
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
رن هاتفه الخاص جدا حمله بلهفة ورد
حاتم :السلام عليكم واش راكي يالغالية
سعاد :بخير يا قلبي وانت واش راك اشتقتلك بزااف الي مصبرني اني كل ليلة ندعليك انت واخوك بان ربي يحفظكم
حاتم :وهذا الي نحتاجوه الدعاء ...وبابا والي عندك كيف حالهم
سعاد بصوت يكاد ينشد فرحا:ابوك بخير وانا اتصلت اليوم حتى نبشرك
حاتم بفرح :عادل نهض من الغيبوبة
سعاد :لا بصح الطبيب الامريكي اليوم كان عنده وقرر ان حالة رجله ما تستدعي انهم يقطعوها وراح يعالجها من غير قطع قال يمكن يبقى فيه شوي عرج بصح ارحم من انهم يقطعوها
حاتم بانشراح :الحمد لله والعاقبة كي نفرحوا برجعته بينا
سعاد :ان شاء الله انا عندي ثقة ان ربي ماراح يرد دعائنا

كلي شوق اننا نرجعوا نعيشوا مع بعض مثل قبل
كلمتها شوق اخذته الى هناك الى من احتار في امرها
وكيف سيكون موقف عادل منه اذا عرف بزواجه
حاتم :ممكن توضعي سماعات الهاتف في اذن عادل حابب نكلمه سمعت بان الي في غيبوبة يسمعونا
سعاد بابتسامه وهي تتجه الى اين ينام صغيرها بسلام
ايه دقيقة وتكلم معاه
وضعت سماعات الهاتف باذنيه وانسحبت لتجلس على اقرب كرسي
تكلم حاتم بعد ان ايقن ان امه فعلت ما قال
بصوت كله رجاء
حاتم :عادل ما مليت وانت راقد سمعت بالاميرة النائمة بصح الامير النائم والله ما تليق بيك
عادل والله اني نحتاجك اذا انت تعاقبني اني نعزلت عليك فخلاص عقابك
فاق الي عملته بالاف
عادل ارجع راني محتار بين قلبي وعقلي ارجع شوف خوك لما دق قلبه دق في الوقت وللشخص الخطأ
عادل كلمة منك تريحني انت تحبها اولا
ارجع عادل قبل ما نغرق في بحر حبها وماراح نقدر نتراجع
اذا انت تبغاها رح نطلقها وننسحب من غير ما تحس
ونتركها لك تتزوجها بعد ما تراضيها وتقنعها تتزوجك من جديد
اكمل بصوت متألم
عادل راني نتعذب كلمة منك تريحني
كان مستمر بكلمات الرجاء
بينما وقفت والدته والدهشة بل الفرحة بل الامل
كل هذا على ملامحها بعد ان شاهدت صغيرها يرمش بحركات متتالية
اسرعت الخطى الى الزر في جانب السرير وضغطت عليه ما هي الا لحظات حتى امتلات الغرفة بالاطباء والممرضين وطلبوا منها اخلاء الغرفةا

:
:سمع اصوات تتعالى تعجب لهذا ثم انقطع الاتصال فجأة
حاول ان يعيد الاتصال بها لكن كان الجوال مغلق
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
دخل الى مكتب المقدم وبعد التحية العسكرية
مصعب :السلام عليكم طلبتني حضرة المقدم
المقدم :وعليكم السلام طلبتك بخصوص قضية المطار
مصعب :القضية باين انها ملفقة ويبغون...
قاطعه المقدم بجدية
:احنا ما نحط فرضيات يا حضرة الرائد
اذا ما علمتك السنين الي عملت فيها بالشرطة ومكافحة المخدرات راح اعلمك الحين
شغلنا يبغاله دليل مو فرضيات
المخدرات لقوها بالشنطة وكل الادله متلبسة المتهمة
وقرار انها تطلع بكفالة مرفوض شغلنا ماله علاقة لا بقرابة او بمشاعر
مصعب :انا متاكد انهم يقصدوني بهالحركة
المقدم :وانا معك بس لين تلاقي دليل لكلامك المتهمة راح تظل بالحبس وانا اعطيت امر بترحليها للسجن
وقف ووقف معه مصعب
واكمل بصوت امر
سلم القضية للنقيب سامر وانت ارتاح لك يومين يمكن ترجع للشغل وانت افضل لان قراراتك مدري وش فيها
حمل هاتف المكتب واتصل على سامر يطلبه القدوم
بعد دقائق
دخل سامر وبعد التحية
سامر :سم طال عمرك
حمل ملف القضية وسلمه له
المقدم :هذه قضية المطار من اليوم انت المسؤول عنها
سامر بدهشة وهو يحول نظره بين المقدم وبين مصعب الذي يركز النظر في المكتب
:بس هالقضية تحت يد الرائد مصعب
المقدم وهو يجلس
:الرائد مصعب بإجازة الحين واكمل وهو يشير للباب
تقدروا تتفضلوا
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
كانت في المطبخ
حينما رن هاتفها
اتجهت بسرعة الى الغرفة وهي تمسح يديها بالمنشفة
فهي تعلم من المتصل لم تتوقع ابدا ان يعاود الاتصال بها على الاقل اليوم
اشواق :السلام عليكم
حاتم :وعليكم السلام
واكمل بصوت بارد
اشواق ممكن تروحي لشقة مشعل اتصل في من شوي وقالي ان زوجته تعبانة اذا ممكن تروحي تكشفى عليها وتباتي معاها الليلة
اشواق وخوف :مرام واش صارلها
حاتم :انت روحي وراح تعرفي
اشواق :ومشعل وين يبات
حاتم :يبات في الصالة في اي مكان المهم انك تكوني معاها منها نطمن عليك ومنها تعتني بيها
اشواق :اوكي
واكملت
عادل
اغمض عينيه باسى لايريد ان يسمعها تناديه بعادل كما انها ذكرته باتصالاته على والدته التى لحد الان هاتفها مغلق
حاتم :نعم
اشواق :راح تطول في عنابة
حاتم :اول ما نكمل الاعمال الي جيت من اجلها راح نرجع يلا اشواق انا نخليك وما تنسى اعتني بنفسك
السلام عليكم

اشواق :وعليكم السلام في امان الله
وضعت هاتفها واكملت عملها بالمطبخ ثم جهزت معداتها الطبية التى اشترتها لاجل اسعاف حاتم
لبست حجابها وخمارها واتجهت الى منزل مرام
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\

في الصالة السفلية يتحدث في الهاتف بارتباك
مشعل :يبه خلاف بسيط وانا راح اراضيها
عبد العزيز(ابو مشعل ):يعني تعترف انك انت الي مزعلها
مشعل :اعترف وانا مستعد اراضيها بس انت لا تجي يبه
ابو مشعل :انا حجزت وباكر اكون عندكم وراح اقنعها بس والي خلقك يا مشعل لو الي مزعلها شئ كايد اني ماراح اوقف معك واعرف اني في صفها انا وصيتك عليها مرام حساسة مثل الوردة تسعد الي حولها وتنجرح لو بلمسه اصبع
هي فعلا هكذا يا ابتي وليتني جرحتها بل اني شوهت ملامحها
احترت في امري لما لا اريدها ان تتركني هل لانني جرحتها حتى كدت اقتلها الما
ام لانها تحمل طفل مني جاء في لحظة اللاوعي
ام لانني تعودت عليها بقربي
اقسم ان كل تلك الاسباب هي ما يدفعني
تعودت عليك مرام ابقي واعدك ان لا اعيد ايذاءك
تكلم ابو مشعل بعد ان اطال الاخر السكوت
:وش الي صار بينكم
مشعل :هي ما خبرتك ؟
ابو مشعل :لا ما رضت بس انا ماراح اتوه عن مرام الي فيها مو امر هين ابد
مشعل :ادري يبه اني جرحتها بس ابغى فرصة اصحح الي سويته
ابو مشعل : اذا هي رضت انا راح يسعدني هالشئ انت ولدي وهي بنتي
لا تحسسوني اني سبب تعاستكم لاني اصريت على زواجكم
مشعل يغير الموضوع :متى طيارتك يبه
ابو مشعل :الفجر ان شاء الله
مشعل :توصل بالسلامة راح انتظرك بالمطار
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\

اراد ان يشكر الله باكثر من سجود الشكر فاتصل بمدير مكتبه وطلب منه ان يخرج صدقات للفقراء
خرج الاطباء منذ قليل ليزفوا لهما خبر ان عادل استفاق من غيبوبته
وتحدث معهم وكل شئ على مايرام بعد الفحص المبدئي
اي خبر هذا الذي اعاد له الحياة بعد ان كان يشعر انها تسلب منه شئ فشيئا
فالسعادة المرتسمة على وجه زوجته
تجعل حياته التى كانت دون طعم يستلذ مذاقها الان
يجلسان حول عادل وهو نائم بهدوء فقد استسلم للنوم بعد اجهاده بالفحصات
ينتظران استقاظه
سعاد:كلمت حاتم
فيصل :ههه نسيت من فرحتي بعادل نسيت نخبره
سعاد :نقلك ما تكلمه الان خلي حتى ينوض عادل ويكلمه هو بنفسه
فيصل : خلاص كيما قلتي
سعاد :لو كنت نعرف ان صوت حاتم راح يرجعه من غيبوبته كان قلتله يكلموا من زمان
فيصل :هههه الله يخليهم لبعض
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
يجلسان في مطعم الفندق
فبعد ان اتصل به اخبره ان يوافيه الى هنا
حاتم :الي عملته اختك وحمدي مش بسيط
هشام :عارف بصح هي نادمة واخذت اكثر من جزاءها وهو ثاني اخذ حقه وزيادة وربي فرق بينهم لان اجتماعهم من الاول غلط
حاتم :جزاءهم اكثر من هذا
هشام :عادل اتهامك ليها باطل هي اعترفت انها غلطت بصح اتهامك مصرة انه باطل
حاتم بابتسامة سخرية
:هذا الي هامها انها تبرئ نفسها من تهمة كاذبة
ايه نعترف انها تهمة كاذبة حبيت نخليهم يحسوا وش شعور الانسان لما يحس بالخيانة ويحس بالظلم بصح بدل ما تهتم بانها تبرئ نفسها خليها تصدق توبتها على الي عملته
انا كنت عند حمدي وخبرته ان الاتهام ما كان صحيح

هشام :ما خيبت ظني فيك حمدي ماكان راح يصدق الا منك
حاتم :ما كنت رايح حتى نبرأها لانها اخر حاجة تهمني
كنت رايح نصحح غلطتي باتهامها
والشئ الثاني حمدي باع لي نصف الشركة لانه يعرف ان كل راس مالها سرقته اختك من حاتم
هو باع لي بعد ما وعدته اني ماراح نوصل الاوراق الي تضيع الشركة
على الاقل يضمن ان ولاده يكون عندهم مصدر رزق
بصح انا ماني حابب تكون اختك شريكتي
يعني اما تبيع او تشتري مني
انت خبرها وردلي خبر
وقف هشام وصافح حاتم وقال
هشام:اذا كان حاتم في مثل رجولتك واخلاقك فاختي فقدت زوج ما يتعوض
حاتم بابتسامة مغصوبة :كل واحد ياخذ الي كاتبه ربي
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\

دخل الى المنزل
اسرعت والدته له بفزع
ام يوسف :يمه وين كنت من الصبح اكلمك جوالك مقفل واش فيك وش فيه وجهك اصفر
لم يرد ان يقلقها فحسن من نبراته وبث فيها اكبر قدر من الفرح
يوسف :مبروك عليك اول حفيدة لك
استكانت ملامحها لبرهة ثم ابتسمت لينتشر الفرح على ملامحها
ام سوسف :حنين ولدت
حرك راسه بنعم
ام يوسف :الف مبروك يا وليدي الف مبروك ما جابت لك ومبرك سلامتها
واكملت بصوت متسائل :كيف حال حنين
يوسف :بخير هي وبنتها البنت للحين بالحضانة لانها ولدت قبل ما تدخل التاسع
ام يوسف بحماس وهي ترتب الامر
يبغالنا نروح لشقتك وننظفها لا الاحسن انك تغير فيها او غير غرفة النوم وجهز غرفة للصغيرة
ويبغالي اجهز لتمايم البنت وش رايك نجهز جناحك الي هنا وتظلون هنا لين تتعافى حنين
متى نروح الرياض
كانت تتكلم وقلبه يعتصر ليتها لم تحرمه من كل هذا الحماس
كان يعتقد ان شوقها له يفوق كل كبرياء
لكنه اخطأ فهي لم تحبه يوما كي تشتاق اليه
نظر الى امه ليجدها مازلت في التخطيط لقدوم حفيدتها
يعز عليه كسر هذه الفرحة لكن لا يريد ان يمنيها بشئ لن يحدث
يوسف :يمه حنين ماراح ترجع
سكتت وتلاشت نظرات الفرح لتحل محلها الحيرة
ام يوسف :ليش انت مو كنت عندها وتصالحتم
يوسف :كنت عندها بس هي للحين معندة
وانا ماراح انتظرها طول العمر اول ما تطلع من النفاس ورقتها توصلها والبنت اول ما يصير عمرها سته سنين وتكون الحضانة لي راح اجيبها تتربى قدام عيني
كان يهم بصعود الدرج عندما امسكت امه بذراعها
وبصوت دافئ: يمه خليني اكلمها اتحمد لها بالسلامة واقنعها ترجع الي بينكم الحين بنت لا تشتتوها بينكم
يوسف :يمه انا حلفت ان ما احد منكم يكلمها وخلها تشبع بقرارها
وصعد الى غرفته وغصة ما حدث تخنقه تاركا وراءه امه تمسح دموعها التى تبخرت معها كل مخططاتها باستقبال حفيدتها


\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
غلقت باب شقتها واتجهت الى مرام
فتحت لها بعد عدة طرقات
دخلت بابتسامة
اشواق :وينك انا قلت ما تبغي تفتحيلي
مرام وهي تضم صديقتها :كيف ما افتحلك وانا بحاجتك تعبانة يا اشواق حاسة اني راح اموت قهر
اشواق وهي تاخذ بيدها وتذهب بها الى فراشها
:ماكاين اي واحد يموت قهر
انت قوي نفسك شوفي كيف صارت صحتك
نفسيتك راح تاثر على الجنين
مرام :بس انا ما ابغى هذا الحمل
اشواق :استغفري ربك هذه نعمة غيرك محروم منها ومدام مشعل عرف الي صار بينكم يعني كل العقد تحلت
مرام :انا ماراح ارجع له
اشواق :اكبر غلط انك تحرمي نفسك من حبك وتحرمي ابنك او بنتك من ابوهم
انت اكثر وحدة تعرف معنى العائلة
و اهمية وجودها للطفل
مرام بعناد :راح اكون عائلته وابوي وامي وامل ماراح يقصروا كاني عايشة من غير اب ولا ام ولا نسب وعايشة حياتي لو لا قلبي الي حب هالمشعل
اشواق :هههه مهما حاولت تتكلمي عنه بقسوة صوتك عند اسمه يلين
مرام :شواقة اتلهي اقول وشوفيلك حل مع عدولك
اشواق : تعرفي انو البارح سافر للجزائر
مرام وهي تمد يدها لاشواق كي تقيس ضغطها :ليش ما اخذك معه النذل
اشواق :يقول يومين ويرجع ووعدني ننزل للبلاد قريب
اكملت وهي تنزع الجهاز الملتف حول عضد مرام
الضغط منخفض
يلزمك مغذي ممكن اكشف عن حملك واتطمن عليه
مرام :سوي الي تبغينه ما يهمني

اشواق :الان راكي ما تبغيه بصح اول ما تحسى بحركته راح تندمي انك كنت رافضتيه

مرام :انا موب رافضته انا رافضة ارتباطي بابوه
اشواق :انا نصحتك انك ما تعاندي واعطي لمشعل فرصة يمكن يقدر يحبك
مرام :مشعل يحب كارين ولا عمره انتبه لي واذا الحين مهتم فيني بس عشان انه حاسس بالذنب
حتى انه كان مفكر انه اغتصبني
اشواق : يا ريته اغتصاب هههههههه انت من كلمة رحتى فيها
مرام وترميها بوسادة بجانبها :اشوف فيك يوم يا اشواق
اشواق :خليه يشوفني قبل وبعدها شوفي انت اليوم
مرام :للحين يعاملك بقسوة
اشواق :ساعات نحس انه حاب يذبحني و ساعات احسه حنون لدرجة تخوفني
مرام :الحين الحنية تخوف ما ينعرف لكم يا البنات والا تعودتي على القسوة ههههه
اشواق :ههه يمكن ...لان الحنية مع عادل ما تطول ويرجع يقسو اكثر كانه يمحي لحظة الحنان
مرام :الله يعينك اجل على هالرجال المتقلب
اشواق :امين ...يلزمك شوي مقويات راح اكتبهم في ورقة لمشعل وارسلهم له يجيبهم واعملك شوربة خضر تفيدك
مرام وهي تعض طرف اصبعها
:اشواق ابغى سمك مشوي
او مرقوق ما ابغى شوربه
اشواق :هههههه لا خليني في السمك انا فاهمة وش هذا المرقوق حتى نعمله لك
واكملت وهي تغمز ممكن اقول لمشعل يعمله لك ههه
مرام بتكشيرة :سديتي نفسي
اشواق :هههههه خلاص الا نفسك ماني حابتها تنسد ما صدقت انك راح تاكلي انت كولي حتى لو رجعتيه المهم تاكلي
مرام :احاول
اشواق :حابة حاجة ثانية
مرام :مممم ممكن عصير ليمون
اشواق وهي تشير الي عينيها :من عيونيييي هههه
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\

دخل الى مكتب سامر اين كانوا بانتظاره
مصعب :السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام
ريهام :ليش ما خبرتني ان حنين ولدت
مصعب :نسيت
ريهام :انا اول ما اطلع من هنا على طول للمستشفى مو كافي الكل شافها الا انا
مصعب وهو يكلم بندر
:ممكن تجي معي شوي
خرجا واتجها الى مكتبه
اين يوجد سامر
مصعب :ريهام راح تنتقل للسجن
بندر :ايش ؟بس هي قالت انك راح تطلعها بكفالة
مصعب : الامر رفض وانا ما عدت مسؤول عن القضية سامر هو المسؤول
بندر :طيب ليش
مصعب :لانها زوجتى وكمان تقدر تقول فصلوني فصل مؤقت
سامر :ما فصلوك قال خذلك اجازة تريح اعصابك
مصعب :تبغاه يقولها مباشرة اكيد يبغى يخفف علي
بندر :والحل ريهام لو درت انها راح تترحل عالسجن راح تنهار
مصعب :انا ما اقدر اقابلها بعد ما وعدتها تكفى بندر خبرها انت وحاول تشرح لها موقفي
سامر :راح اوصي عليها بالسجن وماراح يهدالي بال لين امسك مين الي ورطها
مصعب : ادري انك ما تقصر
سامر وكانه تذكر شيئا
مصعب يمكن مشعل هو الي دس المخدرات في حقيبتها مو انت قلت انهم يسكنون مع بعض في نفس العمارة
بندر :مشعل خوينا ما غيره
مصعب :من فترة شكينا فيه ان دخلت معه مخدرات من فرنسا
والحين زادت شكوكي حوله
بندر :مشعل مستحيل يسويها
مصعب :اجل مين
بندر :مدري يمكن الي حطها ما حطها والشنطة بالبيت بس الي اعرفه انا مشعل لا يمكن يكون مروج الرجال عمره ما شرب
سجارة حتى لما رجع سكران للبيت
لما واجهته باين انه شرب من غير ما يدري يمكن زوجته الفرنسية هي الي شربته من غير هو ما يدري
سامر :مشعل متزوج فرنسية الي اعرف


انه تزوج هنا قبل ما يسافر
بندر :هذه تزوجها من سنة بس من غير ما يسجلوه لانها ما تبغى مشاكل مع امها الي رافضة انها تتزوج عربي على قولها
مصعب :ومن وين تعرف عليها
بندر بتسرع :هذه صديقة زوجة رائد وعادل
مصعب بصدمة :رائد متزوج فرنسية ؟؟من متى
احس بندرانه تورط

بندر :مصعب طلعني من موضوع رائد انت تدري ان علاقتي به حساسة
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\

جاء دورها الان لتأنب نفسها
فبعد لوم والدتها ورائد وحتى رهف على رفضها لمقابلة يوسف
احست بالندم خاصة بعد ان عرفت انه قضى طيلة الليل معها
وان ما كانت تشعر به من نشوة ما كان الا لقربه منها وان رائحة عطره لم تكن خيالا
لماذا تسرعت بقولي الجارح ؟؟؟
تسرعت لاني عندما فتحت عيني ولم اجده اعتقدت اني لم اكن الا اتخيل واهذي به
وحسبته جاء بعد الكل ليزورني كواجب وشهامة لا غير
لم اعلم انه سمعني
وكم تالمت عندما خرج رائد ولم يجده
اغمضت عينيها لعلها تستغرق في النوم وتنسى هواجسها التى ارقتها

\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
بعد ان اكلت واخذت دواءها هاهي تنام براحة الحقنة التى اعطتها لها ضد الترجيع كانت مفيدة
ليتها ترتاح من همومها
تحس ان صديقتها لم تاخذ نصيبها بعد من السعادة
سبحان الله من يري مصائب غيره تهون عليه مصائبه
رتبت المنزل وجمعت ملابس الغسيل والقتها من المكان المخصص لها
في المطبخ فتحتين بالجدار احداها للملابس المتسخة توضع في كيس وتلقى منه لتتجه مباشرة الى غرفة الغسيل بالاسفل وتتولي مدبرة المنزل غسلها وكويها وتحضرها لهم
اما الفتحة الثانية فهي مخصصة للقمامة اكرمكم الله تتجه مباشرة لصندوق القمامة في الخارج
بعد ان انتهت جلست لترتاح
رن هاتفه فابتسمت
وهي تقول في نفسها
ليتني افهمك يا عادل
ضغطت زر الاستقبال وبصوت خافت حتى لا توقظ مرام
اشواق :السلام عليكم
حاتم :وعليكم السلام كيفها صديقتك
اشواق :احسن بكثير
حاتم:اشواق في واحد راح يكلمك
قبل ان تسأل جاء احب صوت الي قلبها
سعيد :الو السلام عليكم يا قلبي
من فرحتها وقفت واخذت تتحرك في الغرفة
اشواق :بخير يا عمري انت والله توحشتك لدرجة نحس قلبي يوجعني طمني عليك اتصلت بالبيت وما لقيتك وبرتابلك دايم مغلق
سعيد :انا بخير كنت مسافر وكان لازم نبعد شوي بعد الضغط الي مريت بيه قبل ما نبيع السلعة
والبيت ما قدرت نبقى فيه بعدك
اشواق : وينك الان
سعيد :شريت شقة صغيرة خارج عنابة انت ما تتقلقي عليا خبريني عليك واش راك وكيف حا..عادل معاك
ما ان كاد يقول حاتم حتى رفع حاتم راسه له بخوف
فتدارك سعيد الامر
اشواق :انا بخير الحمد لله بصح توحشتك وحابة نرجع لعنابة
سعيد :قريب يا بنتي انت اصبري وكوني عون لزوجك يستاهل تصبري معاه
اشواق بحيرة اخفتها :الله يعيني
سعيد :اشواق يا بنتي اسمحيلي اذا ظلمتك
اشواق :بابا انت ما ظلمتني فما تقول هذا الكلام
سعيد :راني دايم ندعيلك
اشواق :وهذا الي نحتاجه
سعيد :اتهلاي في روحك ربي يحفظك في امان الله
اشواق رغم انها كانت تتمنى ان تكلمه اكثر لكن لم تعارض :وانت اتهلى في روحك ويحفظك ربي
اغلقت الاتصال ونار الشوق تاججت اكثر بقلبها
بقدر ما ارتاحت بسماع صوته بقدر ما تالمت من نار الشوق له
كنت اتمنى ان اشكر عادل طلبت منه ان يطمأن على والدي
لكن لم اتوقع ابدا ان يذهب اليه ويجعلني اكلمه
شكرا لك عادل لن انسى معروفك

\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
دخلاتا الى المنزل
فوجدا امهما تجلس وهي شاردة الذهن
نوف ومنى:السلام عليكم
قبلتا راسها
ام يوسف وهي تحاول ان تكون عادية :وعليكم السلام
واكملت بابتسامة متعوب عليها :ابشركم يمه صرت انت وهي عمات
منى:عمات ؟؟
نوف بفرح :حنين ولدت
ام يوسف :ولدت اليوم الفجر
منى تكاد تقفز فرحا :جد يمة.. وش جابت ؟
ام يوسف :بنت بس توها بالحضانة لانها ولدتها قبل التاسع
منى :يمه ابوى دري
ام يوسف بابتسامة فهي تعلم اهداف صغيرتها :لا ما خبرته
منى وهي تقبل كتف امها :تكفين يمه ما احد يبشره غيري
نوف :شوف البنت كل همها تاخذ البشارة
منى دون ان تهتم لكلام اختها
:اروح ابشره
حركت امها راسها فاتجهت منى بسرعة الى والدها وهي تنزع عباءتها وتلقيها باهمال
نوف وهي تجلس الى جانب والدتها :يمه وش فيك هذا مو شكل وحدة تبشر باول حفيدة لها
كانت دوما تفهم الكل تجيد قراءة تعابير الوجه
تعرف متى يكون الذي امامها فرحا او حزينا او يخفي شيئا
هذه هي ابنتي نوف ليت نواف فعلا يكون الرجل الذي يستحقها
نزلت دمعة كانت تتعلق بين اهدابها وتكلمت بحزن
ام يوسف :يوسف قرر يطلق حنين لان الظاهر انها ما تبغى ترجع له
امس كان عندها ورجع الصبح وخبرني انها للحين معندة وانه بعد ما تعدي فترة النفاس يطلقها وياخذ بنته
نوف :يمه انت لا تشغلي بالك يوسف مايستغنى عن حنين ولا هي تستغنى عنه هو بس مجروح منها ولا تنسى انها اكيد تعبانة وقرارها كان متسرع انا متأكدة انها اول ما تتعافى راح تفكر اكثر وراح ترجع بيتها وما تربي بنتها الا هي انت بس ادعي
ولا تكلمي يوسف في الموضوع مرة ثانية تعرفيه راح يعند اكثر
ام يوسف :كسروا فرحتي بحفيدتي
نوف :لا يمه انت لازم تفرحي وما انولد الي يكسر فرحة بنت ....
ابتسمت امها لبنتها وهي تذكر عزوتها
ام يوسف :جعل ربي الي تاخذينه يعرف قيمتك
ابتسمت وهي تخفي الكم الهائل من الالم الذي حركته والدتها
نوف :ما ظنيت يمه تقصدي نواف
ام يوسف :الله يصلحه ويسخره لك
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
في المجلس كان يتكلم بحدة
مصعب :ما ابغى اسمع تبريرك انا ابغى اعرف انت ليش ما خبرتني ويا عالم كم شغلة مهمة مخبيها عني
رائد:انا مو مخبي اي شئ وزواجي شئ خاص وانتهى من زمان
مصعب بحدة اكبر :مافي شئ خاص زواجك يهمنا كلنا احنا عائلتك
رائد :زواجي كان فلحظة ضعف شاب ويبغى يحصن نفسه حتى ما تجره رجله للحرام
مصعب :عذر اقبح من ذنب
الي يبغى يتحصن يكلم امه تخطبله وما احنا رافضين انك تتزوج مثل العالم والناس وتاخذ زوجتك معك مو تتزوج وحدة الله العالم وش اصلها او وش دينها
رائد وهو يجلس باستسلام :غلطت واول ما عرفت غلطتي طلقتها
مصعب وقد بدأ يهدأ:ليش ما خبرتني وقتها
رائد وهو منكس الراس :تزوجتها بسرعة وبعدها خفت اخبرك تزعل مني
مصعب :ازعل منك انا لا يمكن ازعل منك انا زعلان عليك
انا افديك بروحي يا خوي
لم يتحمل ونزلت دموعه
هل تتخيلون الموقف رجل يبكي وشهقات تتعالى منه
اسرع مصعب اليه واوقفه ليكونا متاقبلين
مصعب :ما اقصد اني الومك انا خايف عليك انت مو بس اخوي انت ولدي صحيح ان الي بيني وبينك موكثير بس طول عمري احس بالمسؤولية تجاهك
رائد بصوت متقطع :تكفى بس لا تعذبني اكثر
مصعب :اجلس خلينا نتكلم في الامر الاهم زواجك سالفة وراحت
جلس مصعب وجلس رائد الى جانبه
مصعب :ريهام رفضوا يطلعوها بكفالة ورحلوها على السجن
رائد بدهشة :رحلوها يعني هي الحين بالسجن
مصعب :ايه وعمي اول ما عرف طاح علينا وهو الحين بالمستشفى ارتفع ضغطه وبندر معه
رائد :وهي وش سوت لما درت
مصعب :مدري ما شفتها مالي وجه اقابلها بعد ما وعدتها اني اطلعها
و المقدم طلب مني اخذ اجازة واسلم القضية لغيري
لان موقفي فيها حساس
رائد :موب غريبة هم دايم كذا يتخلون على الواحد ولا همهم وش قدم قبلها هذا البلد ما يعترف ابدا بالتضحيات
مصعب :رائد لا تظلم بلدنا انا وشغلي وريهام نفداه
ليتنا نعطيه ربع الى قدمته لنا
الي حاز في نفسي ان المهربين عرفوا كيف ينتقموا مني وابعدوني عن القضية بعد ما قربت اعرف البرنس
رائد بارتباك :عرفت البرنس ؟
مصعب :للحين شكوك ...
مشعل خويك
رائد وهو يقف بحدة مستحيل مشعل لا
مصعب :اجلس واهدى الدلائل كلها تشير له هو دخل المملكة في نفس اليوم ونفس الرحلة الي جت فيها البضاعة
وسافر في نفس الوقت الي اختفى البرنس
رائد :مشعل ما له دخل مستحيل يكون هو انا اعرفه
مصعب :حتى بندر قال نفس الكلام
بس يمكن هو مستغل من زوجته الي ممكن تكون من العصابة
رائد :الي متاكد منه انك لازم تطلع مشعل من شكوكك
مصعب :اجل مين هو قريب منكم ويقدر يحط المخدرات في شنطة ريهام بسهولة
رائد :عصابة مثل هالعصابة ماراح يعجزوا يحطوها في شنطها حتى لو بالمطار
مصعب وهو يمسك راسه :اجل مين انا راسي راح ينفجر ريهام مستحيل تبقى بالسجن
والخاين لازم اعرفه هو كيف رضي على نفسه وعلى بلده وعرضه
مو كل مسلمة هي عرضه كيف سلم عرضه لعصابة من الكفرة
كيف باع ارض الحرمين لجل ارض الفجور
كيف رضي لاهله الذل لو انمسك
سكت بعد ان صدرت منه تنهيدة قوية ثم وقف
انا رايح المستشفى اخذ رهف معي نزور حنين وعمي تجي معنا
رائد دون ان يقوى على الكلام حرك راسه بلا
مصعب :اجل انا رايح
وخرج
كور رائد قبضته وهوى بها على الوسادة بجانبه
وهو يتمتم
كيف رضيت ؟
كيف رضيت؟
\
\\
\\\
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
بعد يوم مارطوني
طويل على الكل
استقرت الشمس اخيرا في مكان ما تحجب نورها على المكان ليستلمه الظلام
وتستلم هي مهمة انارة مكان اخر
استلقى على فراشه بتعب
وضع ساعده على عينيه كي يريحهما
ويستسلم للنوم
لكن صوت هاتفه المزعج حال بينه وبين ذلك
حمله ودون ان يعرف من المتصل
حاتم : الو السلام عليكم
رائد :وعليكم السلام هلا عادل عارف ان الوقت متأخر على المكالة
حاتم ببرود :واذا انت عارف وعلاه اتصلت
رائد :محتاجك يا عادل محتاجك
حاتم وقد بدأ يتخلى عن بروده لان صوت الانكسار في نبرة رائد :
:واش صار انت في السعودية صح
رائد :اي انا بالسعودية ومحتاجك مساعدتك
حاتم :ولو اقدر اجيك ماراح نتأخر
رائد :ما يحتاج بس شور علي يا خوى
حاتم :اسمعك رائد تكلم
اخذ رائد يحكي له ما حدث من مكيدة فرنسوا ووضع المخدرات بشنطة ابنة عمه الى اخر كلام لمصعب
حاتم ترك رائد يتكلم ولم يقاطعه حتى انتهى وقد ظهر من صوته ان دموع خانته
:رائد ما فاتك الوقت حتى تصلح الي عملته
كنت حاب تنتقم من بلد ك لان ذنبها الوحيد حب ابوك لها العيب مو فيها لانها تستاهل الحب
العيب في ابوك لانه ما عرف ينظم وقته ويعطيكم مثل ما يعطيها
هي ما نكرت له لانها هي وكل قوادها وشعبها معترفين ببطولاته
انت الوحيد الي متنكر لهذا
مع انك كان لازم تفتخر فيه
انت للاسف انتقمت من ابوك ومن ابرياء ومن بينهم اخوك الي راح يفقد عمله الي يحبه والي منه قدر يصرف عليك وعلى اهلك
واخر ضحية لك بنت عمك الي ذنبها ان اخوك امنك عليها
رائد :ادرى اني غلطت وندمان بس وش اسوي الحين
حاتم :انت لازم تعترف لمصعب بكل شئ وتعمل معه حتى تظهر براءة زوجته
رائد :اخاف انسجن وتروح سمعة عائلتي واخسر كل شئ
حاتم :لو اشتغلت معهم وكشفتم العصابة ماراح تنسجن
رائد :انا مو مثلك عادل اول ما اشتغلت اشتغلت مع المخابرات انا سبق ودخلت مخدرات على يدي وبتخطيطي
انا الكل يبحث عني عن البرنس
حاتم :على الاقل راح يخففو الحكم وراح يرتاح ضميرك
وراح يفتخروا فيك اهلك
انت غلطت صح بس راح تصحح غلطتك
انت اذنبت صح بس لا تنسي قول الرسول عليه الصلاة والسلام
همس رائد :عليه الصلاة والسلام
اكمل حاتم : «كل ابن آدم خطاء، وخير الخطَّائين التوّابون » .
رائد :تفتكر ان ربي راح يسامحني واهلي راح يسامحوني
حاتم بابتسامة ظهرت في صوته :

يقول الله تبارك وتعالى


((يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي))

يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي،

يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني

لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة))
انت احسن التوبة واجعلها لوجه الله وماراح تلاقي الا خير

رائد :والله اني ندمان مو بس عشان مصعب وريهام انا من يوم تكلمت معك حسيت اني اخون ديني
وكنت الوم نفسي ومو قادر اواجهها انت فتحت عيني على اشياء كنت غافل عنها

حاتم :رائد ممكن سؤال وجاوبني بصراحة
رائد :ومن اليوم ماراح تلاقي مني الا الصراحة
حاتم :كنت تعرف ان فرنسوا وعصابته
والبنات الثلاث يهود
رائد بذهول :ي..يهود انا بعت بلاد الحرمين ليهود
الله ياخذني
حاتم :اهدى انت خلاص راح تعرف كيف تنتقم لنفسك وبلدك
طيب تدري انهم كانوا يستغلون مشعل
رائد :كمان ..مصعب لمحلي انه يشك في مشعل انا السبب انا الي ورطته

حاتم :هو عرف ان كارين كانت تستغله وعرف كل شئ عنها
رائد :حاتم حاول تطلع مشعل منها اقنعه يسافر ويجي السعودية ما ابغى ينظلم بسببي مرة ثانية
حاتم :راح اقنعه باذن الله
واكمل رائد سامع طرقات على الباب نتكلم بعدين
رائد :اوكي مشكور عادل كلامي معك ريحني والحين السلام عليكم

حاتم :ما عملت أي شئ انت كنت تحتاج دفعة برك لا تنسى تكلم مصعب و
وعليكم السلام

اغلق الاتصال
وفتح الباب ليجد نفس الرجل بنفس عربة الطعام ابتسم وهو يسمع كلمة السر
ويرد عليه هو
دخل الرجل وهو يرتب الاطباق
الرجل :اخذنا عينة من نوع المخدرات
مخدرات من النوع القوي والنادر اول مرة تدخل الجزائر
رجعت الحقيبة حتى توصلها للمكان الي راح يطلبو منك فرنسوا
حاتم :بصح اذا كانت خطيرة وعلاه تخلوها توصل
الرجل :لازم لان هدفنا الراس الكبيرة
وما تخاف نحنا راح نكونوا مراقبين الوضع ولكل عملية ضحايا
ولازم هذه البضاعة تتصرف حتى ما يشك فيك فرنسوا
خرج الرجل واعطاه حاتم بقشيش واغلق الباب
يعلم جيدا انه مراقب مادمت الحقيبة لم تصلهم لهذا يجب ان يتصرف بحذر
انتهى
البنـــــــــ ام ـــــات

هجر القرآن أنواع :
أحدها : هجر سماعه , والإيمان به , والإصغاء إليه
والثاني : هجر العمل به , والوقوف عند حلاله وحرامه , وإن قرأه وآمن به
والثالث : هجر تحكيمه , والتحاكم إليه في أصول الدين وفروعه , واعتقاد أنه لا يفيد اليقين , وأن أدلته لفظية لا تحصل العلم
والرابع : هجر تدبره وتفهمه , ومعرفة ما أراد المتكلم به منه
والخامس : هجر الاستشفاء والتداوي به في جميع أمراض القلب
وأدوائها , فيطلب شفاء دائه من غيره , ويهجر التداوي به
وكل هذا داخل في قوله : { وقال الرسول يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا } , وإن كان بعض الهجر أهون من بعض .


 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 18-02-13, 07:22 AM   المشاركة رقم: 844
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 99585
المشاركات: 219
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداام هبتان عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 512

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام هبتان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

يسلموااااااااااا يسلمواااااااااااااا ام البنات

بارت طوووويل وغزير من حيث الاحداث

وااو اخيرا عادل فاق ..... يا خوفى من تصرفه لما يعرف ان حاتم تزوجها

ولو انى اتوقع انه راح يحس بحب اخوه لااشواق وراح يتركها له ويمكن يتوب عن اللى عمله قبل كدا

مراااااام اتوقع انها راح تعطى مشعلوه فرصه ويااااااااارب يرجعوا مع بعض تانى بس اكيد انها راح تختبره فى اكثر من مرة حتى يتأكد لها نه يحبها

ريهااااااااااااام مرة صعبت عليا ورااااائع تصوير احساسها هى ومصعب جمييييييييييل موت

واخيرا رائد راح يتراجع عن اخطائه ويساعد بلده

..........

ام البنات

تسلم ايديك على البارت الاكثر من رائع كعادتك الدائمه

 
 

 

عرض البوم صور ام هبتان   رد مع اقتباس
قديم 18-02-13, 02:16 PM   المشاركة رقم: 845
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 208618
المشاركات: 242
الجنس أنثى
معدل التقييم: ارتواء! عضو على طريق الابداعارتواء! عضو على طريق الابداعارتواء! عضو على طريق الابداعارتواء! عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 307

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ارتواء! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

:



حنين .. كلما حاولت اشواقك استنهاض قلبك الغارق ب الجفاء والصد اخمدتها ...
لا يلام يوسف في قرارته ...امراءه لا تريده لماذا يصر على استرضاءها واقناعها به ..
هي الخسرانه تحمل لقب مطلقه وكم انثى عانت من هذا اللقلب بنظرت المجتمع وطفله سيسلب بعدها واحتياجها ما تبقى*

رائد ... لا نريد اقوال ابداء ب الخطوه الاولى ...واراء ان عائلته على المحك جميعهم ستأثر عليهم خيانته حتى طفلة حنين ..
ربما ينال وسامر شظايا قويه تزعزع هذا الزواج فلا احد يقبل خال ابناءه مروج مخدرات وان التمس له سامر الاعذار بحجة حبه و انه غر استغفل وعندما وجد نفسه في مأزق لم يجد من الاستمرار بدليل ...عائلته لن ترضى ...*
وطلعت ي ها الرائد مخبى بثيابك متزوج فرنسيه المهم ماتكون تصل لكارهينا والاخرى بصله
اعتقد انه يجب ان يفهم بما ان تعدي فرانس الخطوط الحمراء وزج ب احدى عائلته ب السجن ان نهايه قربة واوشكوا على الاستغناء عن خدماته ...
اما يكون رجل لمره في حياته او ليبقى أمعه ستتعفن ب السجن*

عااادل والاستفاقه شوف ي الطيب انا فرحت لقومتك بس حسك عينك تخرب على كناري الحب*
الكارثه ان الكلام اللي قال حاتم يدور شيء من عن اشواق ..اشواق ما ستامحيهم على اللعب بيك :(

مصعب وخروج الامر عن يده وغبينه عدم استطاعته على الايفاء بوعد قطعه في حالة عشق واحتياج ..
صعب وضعه وموجع .. ربما تتفهم ريهام الامر والافضل تفهمها خصوصا ان مكوثها ب السجن قد يطول*


ام البنات شكرا لك والود والود لقلبك*




:

 
 

 

عرض البوم صور ارتواء!   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ام البنات المؤدبات, مخدرات, أراء, مشغل, أصعب, منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء, لقطاء, ام البنات, المؤدبات, الحب, الجزائر, انتحال شخصية, انتقام, حاتم و عادل, ينتقل, روايات رومنسيه اجتماعيه, روايات سعوديه, روايات و قصص, رواية حينما ينتقم الحب, روايه جزائريه سعوديه, شبكة ليلاس, شبكة ليلاس الثقافية, سياحة فرنسية, سجن, عائلة الجوهر, عصابة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:06 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية