لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-02-13, 04:26 PM   المشاركة رقم: 811
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

[QUOTE]

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام غزل مشاهدة المشاركة
   أهليين أم البنات

أنا متابعه جديده لك


اهلييين وسهلييين ومرحبتين بام غزل منورة يا بعدي
هلا بالجديدة اتمنى دوام تواجدك هنا
للاخير


اقتباس :-  
يختي وش ذا الإبداع اللي عندك ما شاء الله عليك

أول ما قالت لي خالتي عن الرواية وقالت بالجزائري تحمست
شيء جديد نتعرف عليه ونااسه

صراحه اللهجه جميله

تسلم يدينك على هيك بارت

تسلمي غلاتي الابداع انتم من تصنعونه بتواجدك
وين ذي خالتك خليني ابوسها على الاشهار الي سوته للرواية ^^
تسلمي شكرا لرايك باللهجة كنت دايم متخوفة انها تكون صعبة بمان المغرب العربي بعيد عنكم


اقتباس :-  
بس كان مدمر

عاد لزوم الحماس والاكشن

اقتباس :-  
مرامو : حبيبتي أنتي وش ذا الحظ يا بعدي
بس لازم تنتقم من مشعل الزفت !!
وش ذا كل شيء ينحل بالتفاهم مو كذا مالت عليه

ههههه اي والله مالت

اقتباس :-  
حاتم : *فيس زعلان* لييه كذا يا حتومي ليه !!
يعجي ذا الإنسان !
حيرته وخوفه من أنه يعيد نفس الألم اللي حصل له مع أخوه
بس الحين شلون !!
حتوم يحبها وهي تحبه
أنا أتوقع عادل ما يحبها هو بس كان بينتقم منها صح أم البنات !!
لا تصدمينا وتقولين بيطلع يحبها ترا أصيح بعدين
لأن مستحيل يتركونها الأثنين
بتبقى مع واحد فيهم !
وأكيد بيتهاوشون

افا وصلتيها للهواش هههه بس احنا عارفين ان عادل كان يبغى ينتقم منها معقولة


اقتباس :-  
رائد : ياخي أنت مريض صادق حتوم يوم قالك مريض
الهبل اللي في راسك وش يسمونه عقل يا خبل كان فكرت
الحين وش موقفك وهم يسحبون بنت عمك قدامك
أكيد هذي قرصة أذن من فرانسوا وذاك الراس الكبيره ما قال له شيء بس هو اللي راح وتصرف يقلع شكله
قال يبي ينتقم من البلد ياخي نفسيه
وش تنتقم من البلد أهبل أنت
وش دخل أم البلد في أن أبوك تحمس شوي ودخل في العميق وأنصاب << تحمست حسيت

مرة حماس حمسني

اقتباس :-  
مشعل : حكم عقلك يا ولد
لا تعيد اللي سويته مع أبوك مع مرام
صح هي غلطة لما سكتت ولا قالت لك أنك دخلت فيها
بس الغلط الأول منك !
والله لا يلومها أجل تقول لها كيرين وأنت معاها
زين ما ولعت فيك !
بس أستغربت لما خطبها منك بندر
ليه تضايقت اممم يحبها
أنا أقول أن الحب بينتقم منك
بأنه يبعدها عنك
بس تدري أنت تستاهل على كلامك
يطعنها بشرفها مالت على ذا الوجه

صح هي غلطانه بس هو زودها كثييير وش
رايكم اعمل معه حركة نذاااالة هع هع هع


اقتباس :-  
بندر : يا حبني له ذا الولد
أتوقع ما بيغير رايه عشان مرام حامل !
وبيقبل فيها هي والولد ويمكن يتحمس بعد
بس وش موقفه من القضية ؟
يمكن يقول هو اللي جايب المخدارت !
عشان رهام ما تدخل رجلها في السالفه
أو رائد والله مدري بس صراااحه مره صعبه !

اي والله صعبة حتى علي فيس يرمش

اقتباس :-  
* أحس اللي صار لعادل
من دعاوي أشواق و حوبة البنات اللي عرفهم ! *
[/QUOTEا]
شايفة فيس الشماته


اقتباس :-  
ريهام : يا قلبي عليها
وش السوات !!؟
بيدمرها كلام مصعب إذا وصل للمطار
يا ذا الرحلة لو هم منطقين في فرنسا أحسن
من اول الرواية وأنا حابتها
ام البنوتات الحلوات لا تضيقين صدورنا عليها
يكفي كلام مصعبوه اللي بغت تموت بسبته

ولا يهمك ام البنات مسوي لكم مفاجئة

اقتباس :-  
أشواق : الصبر يا أختي الصبر
ماش ما جاز لها موقف حاتم
بس يا هي قوية
واااي أنا طيرت عيوني وانا أقراء
بس لو عرفت أن زوجها حاتم مو عادل وش بتسوي *فيس خايف وسعيد*
أتوقع أبوها عنده خبر أنه زوجها احاتم لما حاتم طلب يكلمه على أنفراد

اكيد ابوها معه خبر وعرفنا هالشئ لما حاتم تذكر الحادث

اقتباس :-  
حنين : يا حبيبتي أنتي
من جرف لدحديره
يخيه وش ذا أعقلي
الكبرياء بيذبحها

خليه يفعها اجل

اقتباس :-  
يوسف : خلك صامد
ولا تهتم بالكلام من حولك
لا دليل الشينة ولا أمها ممكن يغيرون حبك لحنين
بس متى تروح لها الرياض
يخي عجل لا تولد

هههه ترى فات الفوت

اقتباس :-  
*أم البنات رجاء خاص في البارت القادم فرحينا بحنين ويوسف*

هههههه


اقتباس :-  
أم مرام : بتظهر في حياتها وقريب
بس وش بـ تسوي في حياة مرام
هذا عند أم البنات الجميلات

لا هي هنا وخلاص كانت ضيفة الحلقات بس
ماراح تقدر تعمل لها اي شئ مثل ما شفنا بالعكس راح تاذيها وتاذي نفسها وعائلتها



اقتباس :-  
سؤال صغير متى مواعيد البارتات ! ؟
وكم بارت في الأسبوع ؟

موعد البارت الانثنين
اليوم راح انزل بار ت والموعد الاخر يوم الاثنين باذن الله
اي بارت زيادة راح اعلن عنه
شكرا لتواجدك الرائع مرة عجبني
كلامك تحمست معك لو مو انا الكاتبة كانت تابعت الرواية من كلامك
تسلمي لتواجدك

 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 12-02-13, 04:27 PM   المشاركة رقم: 812
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

السلام عليكم
انتظروا البارت باذن الله بعد قليل

 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 12-02-13, 05:09 PM   المشاركة رقم: 813
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
لؤلؤة



محرر مجلة ليلاس


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227144
المشاركات: 9,648
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميعام البنات المؤدبات عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 26218

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام البنات المؤدبات غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

السلام عليكم ورحمة
لقد اشرقت صفحتي المتواضعه بحضوركم الدائم المميز ..

احبتي عندما اكتب البارت هذا يكون حالي .. اضحك... ابكي... الرفع يدي... اصرخ ....ارتجف .. لانني اكتب من اعماقي واحاسيسي وقلمي ينزف حبره الاسود على اوراقي لبيضاء .. ليس لي اتجاه معين هو احساسي يكتب الاحداث ..

انا اكتب البارت في صفحتي وهو يتكلم عني كيف يرسم في النهاية هو ليس من ارادتي انما من ارادة احاسيسي النابضه ..

لا تعلمون تواجدكم بصفحتي كم جعلني ابتهج ..هذا الاهتمام من اشخاص اهدتني وقتا وجهدا .. يجعل احاسيسي تنبض في الحياة اكثر وينزف قلمي من نبض روحي .. وليكتب نصي كما يهوى له ...

اسعدني مروركم الرائع والمميز بصفحتي المتواضعه ...

~لا تلهيكم الرواية عن الصلاة ~

الفصل السادس والثلاثون



لم افق بعد من مفاجأة احضار والدي لدفتر كبير وطلبه ان اوقع على وثيقة زواجي حتى رجع ليخبرني ان سامر ينتظر في المجلس الصغير
ليقابلني
الا يكفيني ما عنيته من احراج امام اهله حتى ياتي هو
رهف :تكفين حنين خبري ابوي اني ما ابغى اشوفه
حنين :مو على كيفك حبيبتي هذا حقه مو انت كنت تدرين انه راح يدخل للنظرة الشرعية
رهف :اي النظرة الشرعية ما كانت راح تستغرق دقائق بس الحين جلسته معي راح تكون اطول
حنين :يلا عاد خليني اعدلك مكياجك الرجال ينتظر
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\
اتصل به الضابط واخبره انهم عثروا على المخدرات في احدى الحقائب
وان المتهمة ارسلوها للمركز
فاتجه مباشرة الى المركز
لينصدم بتواجد رائد وبندر
مصعب :انتم متى رجعتم وليش انتم هنا
تولى بندر الكلام لان رائد الجمته الصدمة
بندر :رجعنا من ساعة كنا راح نعملها لكم مفاجأة ونحضر خطوبة رهف بس عند التفتيش لقوا مخدرات بشنطة ريهام
مصعب :انت وش تقول وش جاب المخدرات لريهام
بندر :مدري حتى هي متفاجأة ومنهارة كيف جت المخدرات لشنطتها
مصعب :مو معقول اكيد هالحركة مقصودة يبغون ينتقموا مني
والا وش علاقة ريهام بالمخدرات
رائد بصوت لا يكاد يسمع :اكيد مقصودة
ورجع بذاكرته الي يوم قبل الرحلة
:



:
في مكتب فرنسوا
البضاعة الجديدةجاهزة وانت ستذهب الي السعودية لما اذا ترفض ايصالها
رائد :انا مسافر مع عائلتي ولا اريد ان اسبب لهم اي مشاكل
فرسوا :ولماذا المشاكل تعرف اننا نجيد تخبأة بضائعنا التى تساوي الملايين
رائد :لا فرنسوا انسى الامر
فرنسوا :اصبحت اعذارك كثيرة يا رائد وكل حماسك يتراجع
رائد :انا البرنس ام نسيت هذا ومتى ما اردت ان افعل شئ فعلته
لا تنسى انني من يجيد التخطط لايصال بضائعكم ومن يجيد اخفاءها
فرنسوا:البرنس انا من صنعه ومتى ما اردت حطمته
رائد :ههههه لا تكن واثقا جدا فانا استطيع سحقك
فرنسوا :لا تظن ان الرجل الاول اذا اعطاك مميزات انك اصبحت كل شئ وتستطيع ان تتحكم به
فالرجل الاول يعرف متى وكيف يقربك ومتى وكيف يبعدك
رائد :اذهب الي الجحيم انت وتهديدك السخيف
سأسافر غدا ولن اخذ اي بضاعة معي وهذا اخر كلام عندي
:
:
واقع

رائد :فرنسوا هو الي سوى كل هذا حتى يحطمنى بس ماراح اكون انا كبش الفداء السهل
وراح اخليك تندم
كان هذا ما تكلم به رائد في سره

مصعب :انا رايح اشوف ريهام وانت ورائد روحوا البيت ولا تخبروا اي احد حتى ارجع انا وامهد لهم
بندر :ابوي اكيد راح يسألني عن ريهام
مصعب :خبره انها معي
والتفت الي رائد الذي يضع كلتا يديه اسفل ذقنه :روح معه يا رائد وحاولوا تكون طبيعيين ولا تبينوا اي شئ
رائد:راح ننتظرك انا ماراح اروح مكان الا ورجلي على رجلك
مصعب :تعالوا معي لمكتب سامر اجلسوا هناك لين اخلص طيب
\
\\
\\\
سبحانك اللهم وبحمد ك سبحان الله العظيم
\\\
\\
\
يجلس في سيارته ينتظرها كما كان يفعل منذ مدة
كيف استطاع عادل ان يقنعه
وكيف استطاع هو ان يتقن التمثيل
تذكر
قبل ثلاث ايام في باريس
كان سائق سيارة الاجرة محترف لم يدع سيارة مشعل التى تقودها كارين تختفي من امامه
حتى وصل الى حانة كبيرة
او ما يعرف بالديسكو
اول ما نزلت من السيارة كان في انتظراها رجل ارمت في احضانه
كان منظرهما مخزي وهما يتبادلان الاحضان والقبل في الشارع
ثم دخلت معه وضحكاتها تخترق اذني
لم اقوى على الخروج من السيارة لان شئ ما جمد حواسي واعضائي
ربما اصبت بالشلل النصفي
لم تدم سكرة المفاجأة طويلا ما ان اختفت عن ناظري حتى فتحت باب السيارة وانا انوي اللحاق بهما والنيل منها تلك الفاجـ....
لكن استوقفتني يد احدهم بقوة التفتت وانا اكور قبضتي لاهوي بها على وجهه لكن لم يكن الاعادل
حاتم :وين رايح مشعل لا تتهور وتخرب كل حاجة
مشعل والغضب يتطاير شرره من عينيه
:انت ماشفتها الفاجــ.. انا لزوم ادخل اشوفها وش الي تسويه داخل
حاتم :راح ندخل انا وانت بصح اوعدني انك تمسك اعصابك لان الامر اكبر من الي شفته والي راح تشوفه
مشعل :وش الي تقصده وش اكبر من اني اشوف زوجتى بين احضان رجال ثاني
حاتم بحيلة :يمكن انه قريبها ابوها او اخوها
مشعل :انت مهبول في رجال يبوس ويحضن بنته او اخته كذا
حاتم :يعني انت ما تعرف الرجال
مشعل :ولا ابغى اعرفه انا ابغى اذبحه وهي معه بس
حاتم :مشعل لو ما هديت ما راح اقدر افهمك اي حاجة انا قلتلك الامر اخطر من هذا
كارين مروجة مخدرات وتعمل في اكبر شبكة دعارة في اوروبا والي كانت معه فرنسوا
تراجع مشعل الى الوراء كأن ما تلفظ به حاتم لكمتا قوية اخلت توازنه
امسك حاتم بيده واخذه معه الى سيارته التي كانت تقف في شارع ضيق مظلم

في السيارة
:
:
حاتم :انا لي مدة اراقبها وعرفت هذا الامر
مشعل :ليش ما خبرتني
حاتم :الصراحة كان لازم نتأكد انك ما تعمل معاها
مشعل يلتفت الى حاتم بحدة هذا تفكريك بي يا عادل معقول انا اشتغل مع عصابة مخدرات ودعارة وكانك ما تعرف اخلاقي
حتى اني كنت انقد عليكم انت ورائد تصرفاتكم الطايشة اكون انا ديوث يعرف ان زوجته ×××
وساكت
حاتم :مازل حاب تدخل تشوفها
حرك مشعل راسه بنعم
حاتم :خذ هذه النظارات لازم ما احد يعرفنا
:
:
داخل الحانة
مناظر تشمأز لها النفس

اضواء بالوان الطيف
وموسيقى صاخبة تصم الاذان
نساء بثياب لا تستر ام انهن اصلا عاريات
يتمايلن بين احضان رجال تمايلوا سكرا
اشار له حاتم براسه الى مكان اقصى القاعة
اين تتواجد كارين بين احضان رجل اسياوي يمطرها قبلات اما هي فتغرقه اثارة
كاد ان يتجه اليها لكن كان حاتم اقوى منه وهو يسحبه الي الخارج

حاتم :انت جنّيت حاب تخسر كل خطتنا
مشعل :انا لازم اذبحها وماراح اخليها على ذمتي دقيقة
حاتم :هذه حرام تضيع نفسك على جالها اما الطلاق انت زواجك منها غير موثق هنا يعني سهل
يمين الطلاق وانت مطلقها وخاصة انها مش مسلمة
مشعل :يعني كانت حتى في اسلامها تخدعني
حاتم :وحدة مثلها ما يشرف الاسلام انها تنتسب ليه والحمد لله انها مش مسلمة لان اليهود ما يتركوا دينهم وحقدهم ابدا الا من رحم ربك
مشعل بدهشة :يهودية ...انا متززوج يهوية ....
حاتم :مشعل شفت ان الموضوع اكبر من انتقامك لشرفك
الموضوع فيه انتقام للاسلام ولوطنك ولامة كاملة مش برك شخصك
كان مشعل منزلا راسه يسند جبينه على قبضة يده
اكمل حاتم
:اذا انت حاب انك تنتقم لنفسك اخرج اقتلها بصح لو انت حاب تنتقم لكل الي قلتهم فلازم تتعاون معايا وتحط يدك في يدي
مشعل :انا مستعد اسوي اي شئ المهم اني انتقم منها
حاتم :لازم ترجع لشقتها وكانك ماعرفت اي شئ
مشعل :مستحيل اقدر اشوف وجهها من غير ما انهي حياتها بيدي
حاتم :لازم تصبر الامر يعتمد عليك في اننا نعرف اشياء راح تفيدنا
مشعل :ما او عدك بس احاول وبعد ما ارجع ؟
حاتم :تصرف معها عادي حتى نعرف كيف كانت تستغلك في شغلها
مشعل :كانت تستغلني معقول
الحقيرة
حاتم :وهذا الي راح تعرفه لانك للاسف متهم انك معاهم
رجع الى واقعه ما ان لمحها تخرج
من المقهى الذي دخلته منذ عشر دقائق
فتحت باب السيارة ودخلت
كارين :هل تأخرت عليك حبيبي
مشعل :لا ...هل وجدتي رفيقتك
كارين :ممم نعم اصرت علي ان اقنعك لتتناول فنجان شاي معنا هلا دخلت
ابتسم مشعل شبه ابتسامة
:طبعا لما لا
خرج معها ودخلا المقهى
كارين وهي تتحدث في الهاتف :بسرعة فلن نتأخر
وبينما هما في المقهى كانت سيارة مشعل في مستودع المقهي تملئ بالبضاعة
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

كان في شقته يشاهد التلفاز
فهي معتزلة في غرفتها منذ اخر مرة
وهو منشغل مع مشاكل مشعل
فلم يجد وقتا لحل مشاكله
رن هاتفه الخاص السري فاجاب على الفور
حاتم :الو
الرجل :سيد حاتم خرج مشعل مع الفرنسية دخلو للمقهي وبعدها بثواني جاء راجل شغل سيارة مشغل وادخلها مستودع المقهي
وبعد 20 دقية رجعها مكانها وخرج مشعل والفرنسية وركبوا السيارة وانصرفوا
حاتم :خلاص انت قسم رجالك لمجموعتين مجموعة خليهم يراقبوا المقهى ومجموعة تراقب كارين
الرجل :اوكي

\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

دخلت الى المجلس الصغير اين كان يجلس
القت السلام بصوت لا يكاد يسمع
كان يعبث بجواله اول ما سمع همهمتها رفع راسه لها
سامر :وعليكم السلام
جلست في اقرب مكان للباب وابعد مكان عنه وهي لازالت تنظر الي الارض

سامر :مبروك عليك
رهف :بهمس :الله يبارك فيك
سامر :كيف حالك رهف
رهف بنفس الهمس وبارتباك:بخير ...وانت
سامر بابتسامة :اكيد بخير دام انت الحين زوجتي وحلالي
زاد ارتباكها من كلامه وبدأت يديها بالارتجاف
سامر :41
رهف رفعت راسها بستفهام :نعم
سامر :41
نظرت اليه باستغراب
سامر بابتسامة :شفتك تناظرن جزمتى وانت بكرامة قلت يمكن تبغين تعرفي مقاسها ههههههه
ابتسمت رهف وعاودت النظر الى الارض
سامر :يبغالي اروح ابوس راس ابوي لانه هو الي اقترح اننا نملك
ترى ما كان عندى علم بفكرته عشان كذا ما جبت معي الشبكة بس انا كنت جايب معي هالهدية
وضع الهدية على الطاولة امامه
سامر :انت ليش جالسة بعيد تعالي هنا
قالها وهو يشير الي المكان بجانبه

لم تتتحرك ولم ترفع راسها بل ازدات رجفتها
سامر :دامك مو راضية تتركي مكانك انا الي اجيك
وقف وغير مكانه ليجلس بالقرب منها لا يفصله عنها الا خدادية
حمل الهدية وفتحها
سامر :ممكن البسها لك
رفعت راسها ما ان امسك بيدها وهو يلف الساعة

بشكل زهرة المركريت المرصعة باحجار صغيرة باللون البنفسجي القاتم ويصبح فاتح كلما اقترب من حواف الزهرة ليصبح مع النهاية ابيض
وداخلها بيضاء دون ارقام الا من اربعة احجار بنفسجية
وكتابة صغيرة هي اسم الماركة.. شانيل
لف اسورة الساعة الجلدية ذات اللون البنفسجي الفاتح على معصمها ليزيده جمالا
رفع يدها وقبلها قبلة عميقة
سامر :احلى من الساعة لابسها
كان ترتجف من لمسته لكن قبلته على يدها جعلتها تهتز كمن صعق بتيار كهربائي عالي الشدة
سامر :اتمنى انها عجبتك
رهف سحبت يدها من يده وبهمس :مرة حلو مشكور
سامر :رهف
رهف :هلا
سامر :ممكن تناظريني ابغى املي عيني من القمر

زادت نبضات قلبها
وضع يده تحت ذقنها ورفع راسها حتى تقابلت نظراتهما للحظة
:
:
هو
كم كبرت تلك الصغيرة واصبحت فاتنة
عينيها بنفس البراءة وجهها اكتسي انوثة
ساحرة
::
:
هي
يا الله انه لم يتغير مازال ذاك الشاب الوسيم ولم يتغير فيه الا تلك ال***وكة التى زادته وسامة
قطع تلك النظرات صوت هاتفه انزلت هي نظرها ليستقر باحضانها
بينما هو حمل هاتفه بحقد
سامر :هذا اخوك ماراح يجيبها البر الا يخرب على احلى لحظاتي
ضغط زر الاستقبال
سامر :وعليكم السلام
يا هادم اللاذات
انت وراي وراي
::::::::::::
سامر :وش صار
:::::::::::::::::::
سامر :طيب انا جايك الحين مسافة الطريق
وقف وهو يستأذن بادب
:انا لازم استأذن الحين عندي شغل ضروري بالليل اكلمك راح اخذ رقمك من مصعب
وقفت هي ايضا
بينما هو اتجه الى الباب
ما ان وصل حتى رجع اليها بسرعة قبلها على جبينها وغادر بصمت
بقيت هي متسمرة في مكانها لمدة ثم اتجهت الى غرفتها وهي تركض تحبس دموعها
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

تتجه الي غرفة الضابط للتحقيق معها لم تهدء منذ ان ساقوها هنا كأي مجرمة
عيناها الخائفتان تتحركان دون توقف ....كل شئ يزحف نحو المكان
اسلحة لامعة تطل بخجل من على احزمة رجال الشرطة واحذية قوية.. وجوه.... عيون ....ترمقها كل الاشياء.....تتوقف
..... تتحرك دفعة واحدة لتعانق شبح الموت ....نبضاتها تتعالى بمعصمها وداخل صندوقها القفصي
العالم في حالة استنفار

صراخ هنا وصوت صفعات هناك

وقف الشرطي امام باب مكتب في اخر الرواق
فعلمت انها ساعة الدينونة ....خطوة ....خطوتان ...ثلاث
تقلصت المسافة اكثر
....اريد فقط ان اهرب ...واهرب
دخلت مكتب الرائد
وقف الشرطي بمحاذاتها وهو يضرب الارض باحدى رجليه للتحية مصدرا صوت اخرجها من تفكيرها ليعود لها الخوف والارتجاف
الشرطي :المتهمة هنا
كان المكتب كبيرا ورجل يقف في اخره ينظر من النافذة
ودون ان يستدير
...:اتركنا لوحدنا واسكر الباب وراك
استغرب الشرطي من امر الرائد لكن ما كان له الا ان يستجيب
اما هي فالخوف الذي يتملكها لم يجعها تركز في ما يدور حولها
خرج الشرطي واستدار الرائد لها
كانت تنظر الى الارض ودموعها تنسكب بصمت
مصعب :ماراح تسلمي علي ريهام
هل هذا صوته ام ان اهذي
رفعت راسها ببطئ
وتعانقت نظراتهما
خيم الهدوء واصبح شاملا الا من صوت انفاسهما وشهقاتها المتقطعة
اقترب منها
وبصوت عملي كانما يكلم اي مجرم
مصعب :ممكن افهم وش صار
اغمضت عينيها بالم وزادت دموعها انسكابا وقالت بصوت تخنقه العبرة
ريهام :والله ما ادري وش صار انا ما اعرف اي شئ عن الي لقوه بحقيبتي
اقترب اكثر منها
وزاد ارتجافها خوفا والما
ليفاجأها بان غرسها بين احضانه وشد عليها كانه يريدان يدخلها داخل صدره وبصوت حنون
مصعب :لا تخافي يا قلبي وانا معك انا مصدقك وما راح
اتركك ابد لين تظهر برائتك
هذا ما كانت تحتاج صدر حاني وقول يطمأنها
اغمضت عينيها وهي تفرغ شحنات البكاء
بعد مدة هدأت واستكانت

كان يمسح على ظهرها يهدأها
سحبت نفسها من احضانه بخجل وهي مطأطأت الراس
مصعب :هديتي الحين
هركت راسها بنعم
مصعب بابتسامة طيب ممكن تنزلي غطاك
لم يمهلها ذلك ومد يده ورفع غطاء وجهها
كان وجهها منتفخا وعيناها محمرتان من اثر البكاء المتواصل
مصعب وهو يمسح بيده دموعها برقة :اشتقتلك
رجعت للبكاء مجددا
مصعب :الحين اقلك اشتقتلك تبكين خلاص يا كلمة ردي مكانك ههههه
واكمل بنبرة مختلفة
انا اسف على كل شئ
ريهام :انا الي اسفة لو مو عنادي ما وصلت هنا
مصعب :لو تفتح باب الشيطان كل شئ مقدر لك ولنا
اهم شئ الحين نعرف مين الي دس لك المخدرات في شنطتك
ريهام :يعني انت مصدقني
غرسها مرة اخرى في احضانه وهمس لها
مصعب :كيف ما اصدقك وانت روحي وقلبي معقول احد يكذب روحه
كانت تعطي الباب ظهرها بينما وهو وجهه
فُتح الباب بقوة (دفاشة)
ليدخل سامر
رفع مصعب راسه له
ابتسم سامر بحياء
وقال :انا اسف خذ راحتك

ابعدها من حضنه وانزل غطائها وهو يتحدث
مصعب :ادخل سامر
سامر :لا راح ارجع بعدين
مصعب وهو يمسك ريهام من يدها ويجلسها الى جانبه على االاريكة في الجانب الايمن من المكتب
:لا بعدين ولا قبلين اقلك ادخل
سامر وهو يشير الي الباب
:لقيت رائد وبندر برى بس ما فهمت وش صار
مصعب :البضاعة الي جاتني الاخبارية عنها لقوها بشنطة مدامتي
سامر:ايش ؟؟؟؟
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

اتصل به واخبره انه ينتظره في القاعة السفلية
وبعد دقائق كانا معا
حاتم :المراقبة خبرتني انهم دخلوا سيارتك لمستودع المقهي
مشعل باستغراب :وش حكاية هالسيارة الي مفاتيحها عند كل من هب ودب
حاتم :انا شاك انها مفتاح الخيط اعتقد انهم يحملوا فيها بضاعتهم
مشعل :بس انا ما شفت فيها اي اشئ
حاتم : بصح انا متأكد ان سيارتك تهمهم على هذا احنا لازم نوهمهم اني اشتريتها منك
مشعل :الي تشوفه عادل انا خلاص ما عدت اقدر افكر الي صار اكبر من تحملي
صدمتي في مرام ..وشكي في بندر وبعدها هاليهودية الى مضطر امثل عليها
حاتم :اليهودية وعرفنا حكايتها لكن مرام وبندر وش حكايتهم
مشعل بالم :مرام حامل وانا شكيت في بندر
حاتم :معقول يا مشعل لا زوجتك من النوع الي يغلط مثل هالغلطة ولا بندر
مشعل :لما رحت لبندر كان الغضب معميني وكنت راح اتهاوش معه بص صدمني لما خبرني انها خبرت اخته اني دخلت فيها وانا سكران
كان يتكلم بثقة بس انا ما اشرب كيف يتهموني اني جيت هنا سكران
حاتم : انا خبرتك اني حاط مراقبة على البيت لاني اخاف من فرنسوا ياذي اشواق او يعمل اي حاجة تاذيني
ومن اسبوعين او ثلاث خبرني الراجل الي كان يراقب يومها ان فرنسوا وصلك هنا وانت سكران وخلاك على باب البيت وراح بسيارته الي كانت داخلها كارين
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

دخلت عليها لتجدها ممددة على سريرها تبكي
حنين بخوف :رهف وش صار سامر زعلك بشئ
رهف :انا ندمت اني وافقت عليه ما ابغاه ما ابغاه
حنين وهي تجلس بجانبها
حبيبتي سامر زوجك خلاص وترى الزواج موب لعب مرة توافقي ومرة تهوني
يلا حبيبتي وش الي صار خلاكي تبكين
رهف وهي تمسح دموعها بطريقة طفولية :تخيلي اول يوم يستأذن عشان شغله انا كنت عارفة ان شغله ماراح يخليني سعيدة وراح يكون ديم بينا انا ما ابغى اعيش على الهامش ما ابغى اعيد تجربة ابوي
حنين : رهوفة يا قلبي يعني انت متوقعة ان سامر ما تضياق انه في اول يوم يكون معك وفي يوم ملكته يستدعونه بس اكيد الامر مهم وما يتأجل انت تعوذي من ابليس ولا تخليه ينغص عليك فرحتك وهاتي وريني هالساعة الشيك الي في ذراعك

رهف :هديته

حنين :مرة ذوقه حلو
امه تفاجأت مثلنا بالملكة واعتذرت انهم ما جابو الشبكة حسيتهم مرة انحرجوا بس امي خبرتهم انه عادي وانهم فاي وقت يمكن يجيبوها
بس هي قالت انك لازم انت وهو الي تنزلوا تختاروها
رهف :وهوكمان انحرج انه ما جابها بس جاب هالساعة هدية الخطبة
حنين :يلا عاد رهف فكي هالتكشيرة ولا تخلي سالفة شغله تخرب عليك
رهف :مو بس شغله الي محزني ترى حتى الدبه ريهام
يعني ما جت قلنا ظروف بس ما تتصل حتى
واصلا راح تزعل لما تعرف اني ملكت لانها واعدتني تكون معي بالملكة
حنين :ريهام عاقلة وراح تفهم ان الملكة جات فجأة واكيد ما اتصلت لاسباب مهمة والا انت عارفة انها لايمكن تفوت مثل هاليوم ولا تكون معك لو بالتلفون
يلا عدلي مكياجك تري وجهك يخرع من الكحل الي ساح وانزلي الضيوف اكيد ينتظرونك مو انت الحين زوجة ولدهم

\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\
دخل شقته لم يعد الى هنا منذ ان طلقها
غضبه منها جعله يتركها طيلة يومين لا يدري عنها اي شئ
فتح باب غرفتها وجدها تجلس على سريرها والتعب واثار السهر ترتسم بدقة على وجهها
ما ان شاهدته حتى حولت نظراتها للجهة الاخرى
مشعل :ليش ما خبرتيني
لا جواب الا شهقاتها
كرر سؤاله
مشعل :ليش ما خبرتيني اني ...دخلت فيك

التفتت اليه متفاجأة
مرام :اخبرك ..وش اخبرك بالضبط ها

مشعل :الي صار ما تتركيني لين اتفاجأ بحملك واشك فيك
مرام :اذا انت مش فاكر فهذى مشكلتك واذا انت شكيت فيني كمان مشكلتك
مشعل :حلفتك بربك يا مرام انك تريحيني
وتجوبيني بصراحة انا ..اغتصبتك
مرام بصوت مخنوق :يا ريته اغتصاب على الاقل ما كنت لمت نفسي
بعد ما سمعتك تهمس باسم كارين وعرفت انك مو في وعيك اصلا
كل كلامك الي خلاني استسلم لك ما كان لي
غطت وجهها بكفيها واستلمت لموجة بكاء مؤلم
اقترب منها وحاول ان ينزع يديها عن وجهها
مشعل :تكفين مرام لا تبكين لا تزيدها على انا اسف
مرام بصراخ :لا تلمسني لا تلمس بنت ××××
مو انا ×××× الي اكيد مثل الي جابتني
مشعل :كلام لحظة غضب .... لا تحمليني الذنب لوحدي انت كمان غلطتي المفروض تخبرين من ثاني يوم وانا...
قاطعته بغضب
مرام :وانت ما كلفت نفسك تتسائل وش الي جابك غرفتي وسريري
مشعل : حالتك ما خلتني افكر انا الي كان هامني وش الي صار لك وكيف اساعدك وبس
مرام :والحين كيف عرفت تذكرت
يمكن اتبلى عليك لما اختلط علي و ما عرفت ابوه
مشعل :انا اسف لحظة غضب وما عرفت اوزن كلامي
مرام بضحكة استهزاء :اسف وين اصرفها هالاسف
انا الي اسفة اني كنت متخيلة اني ممكن اعيش بينكم وما احد يتذكر كيف جيت لهالدنيا
انا اسفةاني توقعتك انا غير الكل
انا اسفة اني صدقت اني بنت عبد العزيز وتربيته و مهما صار ما احد يشكك فيها
انا اسفة اني في يوم استسلمت لك
انا اسفة اني ..اني
مع اخركلمة كانت قد بدات
بموجة بكاء من جديد
مشعل بصوت منكسر :مرام انا...
قاطعته مرة اخرى

مرام :انا كلمت ابوي وبعد يومين راح يجي يرجعني عالسعودية
مشعل :مرام ابوي تعبان لو عرف الي صار راح يروح فيها

مرام :لا تخاف مو انا الي راح اذبح ابوي انا ماخبرته الا ان حياتنا مع بعض مستحيلة
واني طلبت منك تطلقني
مشعل : بس انا راح ارجعك
مرام بصوت قوي :نجوم السما اقربك
و بصراخ برا ما ابغى اشوفك ولا اسمعك
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

بعد ان غادرهما سامر
مصعب :انا اسف حبيبتي بس لازم ترجعي الحجز واوعدك انك ماراح تطولي

ريهام :انا واثقة فيك وراح اتحمل لين تظهر برائتي
مصعب :راح اوصي عليك
ريهام :ابوى درى
مصعب :لا بس مصيره يدري اول ما يشوف بندر وانت مو معه
ريهام :اخاف يصير فيه شئ
مصعب :لا تخافي انا راح احاول اطمنه انت اهتمي في حالك
بغيتي شئ اجيبه لك
ريهام :لا سلامتك
مصعب :ان راح اوصلك الحجز
وبكرى راح احاول اطلعك بكفالة
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\
دخل الى الغرفة وجدها تغرق في الظلام
وجدها نائمة بهدوء
لامس الابجورة لتنشر نورها الخافت
وضع يده برفق يتلمس جبينها
فطيلة الليلين الماضيتين عانت من الحمى وكان هو من يسهر بجانبها يغير لها كمادات ثلجية حتى تنزل الحرارة وما ان ياتي وقت الفجر حتى ينسحب مزيلا اي اثر لتواجده
ارتاح ما ان وجد حرارتها عادية
اتجه الى خزانة ملابسه واخذحقيبة سفر واخذ بترتيب ملابسه فيها بهدوء حتى لا يزعجها
وما ان انتهى وضع الحقيبة امام الباب واتجه ليودع اميرته النائمة
اقرب منها وقبل جبينها بعمق
حركته جعلتها تفتح عينيها تراجع كلاهما الى الخلف
هو كمجرم أُمسك بالجرم المشهود
وهي خوفا منه بعد ما حدث بينهما مأخرا
حاتم وهو يخفي ارتباكه :انا مسافر يومين ونرجع
استدار ليخرج حمل حقيبته وما ان هم بالمغادرة استوقفه صوتها
اشواق :عادل
اغمض عينيه باسى
بقدر ما يحب ها الاسم بقدر ما يكره ان يسمعه منها تناديه
وضع الحقيبة مرة اخرى على الارض
والتفت اليها
حاتم:نعم
اشواق :وين مسافر ؟
حاتم :الجزائر
بحركة سريعة منها خرجت من فراشها وامسكت يده
وهي تنظر اليه نظرة مفعمة بالتوسل
اشواق :خذني معاك عادل اشتقت لبابا وعنابة
لا يريد ان يخذلها ولا يريد ليدها التى تلامس يده ان تتركه لكنه لا يستطيع الا خذلانها

حاتم :اسف اشواق بصح وعدك ننزلوا لعنابة قريب
اشواق :راح تقابل بابا ؟؟
حاتم .ممكن اذا لقيت وقت
اشواق :تعيش عادل حاول تطمني عليه
حاتم بابتسامة :خلاص راح نطمنك
سحبت يدها من يده بحياء ما ان ادركت ما فعلت
بينما هو رجع ليحمل الحقيبة
اخرج مفاتيح الشقة وجوال
واعطهما لها
حاتم :هاذي مفاتح الشقة وفي درج المكتب كاين دراهم اشواق ما تفتحي الباب لاي واحد او وحدة ما تعرفيها وهذا برتابل خليه معاك راح اتصل نطمن عليك اي شئ تحتاجيه او تحسي ان شئ غير عادي يصير
اتصلي على الرقم الي مسجله عندك من غير اسم
اما رقمي فهو مسجل باسمي

حركت راسها بنعم
حاتم :استودعك الله الذي لا تضيع ودائعه
اشواق :استودع الله دينك وامانتك وخواتم اعمالك
اتجها الى باب الشقة فتح الباب وهي خلفه
عاد خطوة ليرسم قبلة اخرى على جبينها وينصرف بسرعة
اما هي فوضعت يدها تتلمس جبينها فحركته السريعة لم تعطيها مجال لاي ردت فعل سوى التفاجئ والارتباك
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\

دخل ثلاثتهم المجلس فرغم تاخر الوقت الا ان والده وعمه ينتظران لانه اخبرهم ان يفعلا
بعد ان تبادلا السلامات
ابو ريهام :وينها ريهام ليش ما جت تسلم علي
وليش ما خبرتوني انكم راجعين
كان يوجه كلامه لبندر
تكلم مصعب بصوته الواثق :راح تشوفها بس مو الحين لانه صارت ظروف في المطار
ابو ريهام بخوف :وش ذي الظروف الي صارت
مصعب :شنطتها تبدلت مع شنطة ثانية وذيك الشنطة لقو فيها مخدرات بس عشان كذا راح تبات في الحجز لين بكري بس راح نلاقي شنطتها
انت لا تخاف ترى الامر هين
جلس ابو ريهام من المفاجأة
وهو يتمتم
ابو ريهام :لا حول ولا قوة الا بالله انت متأكد ان الامر سهل وهين يا مصعب
مصعب :ان شاء الله يا عمي ما يجي بكرى الا ريهام بينا

بينما
كان الحوار بينهما بصوت مرتفع لم يدركا ان احدا غيرهم قد استمع الي حديثهم
اخذت تركض بلا وعي ودموعها تنهمر
دخلت غرفة اختها وبصوت ينتحب
رهف :ريهام انمسكت ريهام في السجن
وقفت حنين وبسرعة
بينما اكملت الاخري
رهف : يا قلبي يا رهومة انا هنا فرحانة وهي بايته في الحجز مخدرات يا حنين مخدرات
ما انهت كلماتها حتى رات اختها تتهاوي اممها ويدها على بطنها
رهف بصرخة :حنييييييييييييييييييييييين
\
\\
\\\
استغفر الله العظيم واتوب اليه
\\\
\\
\
انتهى الفصل السادس والثلاثون
البنــــــ ام ـــــــات




المتحابون في الله

قال محمد صالح العثيمين رحمه الله تعالى :
إذا كانوا من أهل الجنة ومن المتقين فإنهم يتلاقون في الآخرة ولا تزول المودة بينهم لقول الله تعالى : { الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ } أما إذا كانوا من الأشقياء والعياذ بالله فإن الأخلاء في الدنيا يكونون في الآخرة أعداء كما تدل عليه هذه الآية { الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ }

وإني بهذه المناسبة أنصح إخواني المسلمين أن ينتقوا أخلائهم وأصحابهم وأصدقاؤهم وألا يصطحبوا إلا من هو معروف بالخير والبعد عن الشر معروف بالصلاح والاستقامة والبعد عن المزالق فإن المرء على دين خليله

وإن الإنسان إذا صَحِبَ شخصاً مستقيماً في دينه وخلقه اكتسب منه ديناً وخلقاً وإذا صحب شخصاً على خلاف ذلك اكتسب منه ما كان عليه وقد ضرب النبي صلى الله عليه مثلاً للجليس الصالح وجليس السوء فقال (مثل الجليس الصالح كحامل المسك إما أن يبيعك وإما أن يحذيك وإما أن تجد منه رائحة طيبة ومثل الجليس السوء كنافخ الكير إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد منه رائحة كريهة)

وكثير من الناس يعبدون الله على حرف أي أنهم ليسوا مستقيمين كما ينبغي فإذا وفقوا بأصحاب ذي خلق ودين هداهم الله واستقاموا

وكم من أناس على جانب من الخير والعمل الصالح فإذا خُذلوا وصاحبوا أحداً غير مستقيم فإنهم يكتسبون منه عدم الاستقامة ويحصل لهم من الانحراف شيء كثير.

 
 

 

عرض البوم صور ام البنات المؤدبات   رد مع اقتباس
قديم 12-02-13, 05:57 PM   المشاركة رقم: 814
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
زهرة الربيع


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 217745
المشاركات: 3,018
الجنس أنثى
معدل التقييم: alaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالقalaa7 عضو متالق
نقاط التقييم: 3251

االدولة
البلدLebanon
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
alaa7 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 

أول رد أنا هون هههههه
الحقائق بدأت تتكشف ويا حياتي على ريهام ولقاء حنون وندم منها ومصعب موقفه رهيب يا حبيبي أنا
ما تخافي طول ما انا جنبك يا عيني بس تمنيت يكون بغير هالمكان بس الوعد وعد وأكيد رح تظهر برائتها بس رائد ما رح يسكت ويا ويل فرنسوا منه هيدا البرنس مو حيالله
سامر ورهف ولقاء خجول مغلف بالبراءه حبيتن كتير والهديه مزوقه مثل صاحبها مبروك رهف بس يا ريت تكبري عقلك شوي يخرب بيتها روحت إختها بسبب هبلها والمسكينه حنين ما تقبلت الصدمه يعني باجزء القادم أكيد رح يكون في وجود ليوسف بيكفي بقى حرام عليكي سوسو ريحيهن يا قلبي عليهن
حاتم كشف القصه لمشعل عن زوجته كارين حبيت هدوءه وسيطرته على نفسه وندمه على اللي سواه بمرام معه حق هي خبت عليه من الأول لو عرف ما كان صار هالشي كله بس مرام رفضت تسامحه لأنه جرحها كرمال وحده حقيره
بيستاهل لأنه تسرع كتير ماخده عقله كارين يا بعدي
حاتم كشف كيف بتتهرب البضاعه وبدو يسافر ويترك أشواق معقول يصير فيها شي بغيبته ؟؟؟؟؟
والوداع كتير حلو قبله مسروقه عالجبين يا عيني عالبيه الرومانسي حتى إنه صار يغار لأنها بتناديه عادل
تسلم إيدك حبيبتي عالبارت كان كتير حلو وناطره البارت الثاني على نار موفقه يا رب مواااااااااااااااااه

 
 

 

عرض البوم صور alaa7   رد مع اقتباس
قديم 12-02-13, 07:04 PM   المشاركة رقم: 815
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
اريج الحرف



البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 212644
المشاركات: 2,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: سيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالقسيمفونية الحنين عضو متالق
نقاط التقييم: 3446

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سيمفونية الحنين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام البنات المؤدبات المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: حينما ينتقم الحب

 



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اوه يسلمووووووووووو اديكي برتي قلبي قلبي بهلبارت

اوه كنت خايف مصعب يثور على ريهام .. بس كان كتيييييييير

حنون ومراعي لحالها .. واو واثق فيها كتيييييييييير برافو عليك

ههههههه ممممم خلص منترك مصعب .. تراجعت ما بدي ريهام تنفصل عنو

اوم مشعل .. بتستاهل كتيييييييييير كما واحد غبي

عرفت طينة يلي متزوجها .. كويس خطوة جميلة منك حاتم

استغليت غضبو بطريقة أجابية لحتى يساعدك وفهمتو ان ما يكون اناني

ويفكر بلأنتقام لرجولتو وكرامتو فقط

مرام يا قلبي عليكي حبيبتي انتي .. خليه كمان بيستاهل كلامك ..

متل ما وجعك وجعيه .. ممممم اوه ام البنات عزبية شوي وخلص كمان منتراجع عن طلاقهم

اشواق وحاتم .. دايما بقول عنك جنتل حاتم يا عيني على الحنية

رهف مسكينة يا فرحة ما تمت .. وحنين اتوقع رح تولد .. والمياه احتمال تعود لمجاريها بينها وبين يوسف

يسلموووو استمتعت كتييييير بلبارت منتظرينك انشالله

 
 

 

عرض البوم صور سيمفونية الحنين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ام البنات المؤدبات, مخدرات, أراء, مشغل, أصعب, منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء, لقطاء, ام البنات, المؤدبات, الحب, الجزائر, انتحال شخصية, انتقام, حاتم و عادل, ينتقل, روايات رومنسيه اجتماعيه, روايات سعوديه, روايات و قصص, رواية حينما ينتقم الحب, روايه جزائريه سعوديه, شبكة ليلاس, شبكة ليلاس الثقافية, سياحة فرنسية, سجن, عائلة الجوهر, عصابة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:39 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية