لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


وش فادني صبري ومقطان الحنين اللي سرق عطري سنين ، للكاتبة : انا روح حالمه ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيفكم آل ليلاس حبايبي جيتكم بعد غيبه كم اسبوع برواية روووعه للكاتبة انا روح حالمه ايام تنزيل

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-12, 10:04 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي وش فادني صبري ومقطان الحنين اللي سرق عطري سنين ، للكاتبة : انا روح حالمه ..

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفكم آل ليلاس حبايبي

جيتكم بعد غيبه كم اسبوع
برواية روووعه

للكاتبة انا روح حالمه

ايام تنزيل البارتات يومي و3 بارتات كل يوم

الان بنزلكم 4 بارتات

قراءة ممتعة


لتحميل الروايه على utf.8 او pdf

www.liilas.com/vb3/t174654-31.html#post3135340


الرواية للتحميل

وش فادني صبري ومقطان الحنين اللي سرق عطري سنين ~ وورد

وش فادني صبري ومقطان الحنين اللي سرق عطري سنين ~ تكست

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس

قديم 03-07-12, 10:06 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

[[ آورآق من عبق آلمآضي مدفونه ة .. آزيل كل آثر لهآ من سجلات آلتآريخ
عششق ..
حنين لروح رآحله .. حنين لروح ضآئئعهَ
آلالام مدفونْه وآخرىَ مَكَشُوفه
آحلام آكتست آلوآن آلسرآب وآخرىَ متحققه
حزن × فرح
وفآء × خيآنه
ظلم .. عدل .. غضب ..صبر
ودآع × آستقبآل
آغتصآب آحلام وروح بريئئهَْ ]]
كل تلك تجتمع لتكون روح لقصتي ,.
۩۞۩..
روآيتي
خيآل × خيآل ...
آللي يبي آلوآقع يغير آلموجه
العنوآن للحكآيه اليوم ::
[ موت قصه عتيقه .. وبدآيه لحكآيه مريره ]
آلمدخل /:
آركض ورآ آلشمس .. آللي تغيب
آبي آلنهآر .. وينتحي ..
آخآف اآنآ وجهي آلى طآح آلظلام ..
فوق آلملامح .. ينمحي ..
كآفي سوآد آلعين وآلظل الحزين ..
وشمس تبين .. ومآتبين ..
ورآ آلسحآب ..
كآفي بَعْض ليلِ يجي ..قبل الغيآب ..
عن ليل آلغيآب ..
يآموقد آلشمعه ..
وجهي آنآ ..آ, نور ّ ذآ آلشمعه ..
قآسسي آلشحوب ..
في رعشه آلضي آلعليل ..
وتكبر مسآفآت الهروب ..
يآصآحبي آلشمعه غروب ..
به قريه .. تحت آلظلام .. مريتهآ مآجيتهآ ..
وبنيه .. تحت الظلام ..
ورسآله في الليل ..
خآنتهآ الحروف .. من القهر شقيتهآ ..
كلي عيون .. ومآتشوف ..
وآلنآس .. يَ ظل .. وطيوف
وآلظلمآ .. نسيآن .. الحبيب ..لحبيب ..
آرككض ورآ الشمس آللي تغيب ..
بمدينه آلعروس .. في آحدى الاحيآء .. وتحديدآ في هذآ البيت آلعآدي
بالمطبخ ..
آلوقت تحديدآ :: 8 ليلآ ..
مدفونه هنآ كآلعآده آلشغل عليهآ والكل منسحب ومرتآح ... تعودت ع آلصمت آصلا متى حكت .. آلحروف فيهآ مبعثره خآيفه مكسره .. والاحلام ع روحهآ محرمه . حتى آلبسمه مآعتآدت تخطو لشفتآهآ .. كل مآدنت من آلهآويه تذكرت ربهآ الرحمن .. كملت دربهآ حتى لو كآن يحويه آلظلام ..حتى لو كآنت نهآيته سرآب .. خلوهآ تصبر يمكن آقول يمكن !! بيوم تلقى لهآ عمر ثآني .. لايخلو من آلرآحه والهنآء ...
كآنت مستمعه ومستمتعه بالانشوده المفضله لديهآ [ آلامل ممكن لمحمد العمري ] نشف الدم بعروقهآ من آلصرخه آللي تعآلت بالبيت ..
طآح آلصحن من يدهآ وتكسر ع الارض آلى قطع صغيره وكبيره لايهم .. تعلقت عيونهآ فيه وصحت ع الهزه آلقويه آللي عصفت كتفهآ
وكآنت هالهزه صآدره من آختهآ الصغيره لميآء : نوف سمر مو بالبيت
شهقت وحطت يدهآ ع صدرهآ : ششششششششلون !!!!
هزتهآ بترجي : آهئئئئئئ وآلله مآلقيتهآ بالغرفه تكفين نوف شوفيهآ آخآف تكون رآحت له
بلعت ريقهآ وبعصبيه : شلون مو بغرفتهآ آنآ قفلت عليهآ البآب بيدي بــــــــيـــــــــــدي قفلته
وهي تشآهق بخوف من آللي صآر ومن نوف .. كملت بكآئهآ وكلام نوف حسسهآ بالذنب العظيم آللي آقترفته ..
مسكت يدهآ بقوه وبحده : لييييييييييه آنآ وش وصيتك فيه !! ليييييييييه ياليمآء ...
صعدت فوق لغرفتهآ .. دخلت وكلهآ آمل تلقآهآ تبكي ع سريرهآ ..صعدت وكلهآ آمل آنهآ تضربهآ تصرخ بوجههآ عشآن مآتحبسهآ بس المهم آنهآ تكون موجوده ... لكن مآكل مآيتمنى يتحقق .. آلغرفه فآرغه ولاتحوي آنآسآ غير نوف ولميآء آلنآدمه
حطت يدهآ ع قلبهآ بخوف .. وعيونهآ تتأمل كل شبر بالغرفه .. رفعت يدهآ لشعرهآ رجعت غرتهآ للخلف ولفت ع لميآء الوآقفه خلفهآ وبسسرعه : يمكن تكون فوق بالسطح
كتمت عبرتهآ : مآلقيتهآ
نوف : يآويلي وش آسوي آللحين .... بسرعه هآتي جوآلك
لميآء آول مره تشوف نوف بهالشكل .. شكلهآ كآن فعلا مربك ومخيف مدت لهآ الجوآل بآرتجآف يسكن آطرآفهآ وبصوت شبه مسموع : مقفل جوآلهآ
نوف : آآآآآآآآآآآآآه ليه قآعد يصير فينآ كذآ آآآآآآه ي ربي آسترنآ بسترك < تغيرت نبرتهآ لعصبيه > ليييييه تقفله صدق غبيه ومتهوره وآلله مآرآح آعديهآ لا لك ولا لهآ ... حآفطه رقم هديل بنت الجيرآن
هزت رآسهآ بآيه : آيه آعرفه ...
مدت لهآ الجوآل وبنبره آمره : دقي رقمهآ بسسرعه ..عرفت من عيونهآ التعجب وصرخت بسسسسرعه
لميآء برجفه.. ضغطت الرقم بسسرعه ومدته لهآ
بعد ثوآني قليله ..
نوف بعبره : آلو .. آلسلام عليكم
هديل بطيبه : وعليكم السلام يَ هلا
نوف : هلا فيك
هديل بتعجب : لميآء !!
نوف : لا آنآ نوف آختهآ
هديل بمزح: وآخيرآ سمعنآ صوتكـ
نوف : مشكوره يَ روحي .. آممم ممكن ترسلون لنآ السآيق لميآء تعبآنه و
هديل بمقآطعه : آكييد حبيبتي ثوآني ويكون عندك .. تبيني آجي معكم
نوف : لا تسلمين هي بس حرآره مآيحتآج نتعبك
هديل : آوك] كمنيني عنهآ .. آنآ اللحين بروح آقوله ة يمر عليكم
نوف : ربي يعآفيك .. مع آلسلامه
لميآء بصدمه وذهول : وين بتروحين
نوف : بروح آجيبهآ
لميآء : شلون وآنتي مآتعرفين مكآنهآ
نوف بحده : مو شغلك ..طلعت عبآيتهآ لبستهآ ولفت عليهآ
كآنت تطلبهآ القوه .. ضمتهآ بسسرعه ونزلت تحت .. وقفت عند البآب الدآخلي ويدهآ ع السمآعه الخضرآء .. كل ثآنيه تعيد الاتصآل عليهآ وبكل مره ينعآد عليهآ الجوآب القآتل .. آن آلهآتف المطلوب ...ألخ ]
دخخلت البيت ..رفعت الغطوه عن وجههآ وآستغربت وقوفهم عند البآب وآللي زآد تعجبهآ آكثر هو شكل نوف قربت منهم باستفسآر : على وين يآحلوه يله دآخله آنتي ويآهآ .. دفت نوف دآخل بقوه ..
بعدتهآ عنهآ وبحده : سآره مو وقتك خليك بعيده عني آحسن لك
آنصدمت من ردهآ .. تخصرت .: لا ولله آشوف طلع لك لسآن
مآردت عليهآ وسرحت عند آختهآ والمشكله آللي حصلت بينهآ وبين الرجل اللي تقآبله من ورى آهلهآ ..
سآره بحده : لامآرآح آبعد الا اذا عرفت وش نآويآت عليه .. وين بتروحين بهالوقت يَ نوف ؟؟ متوآعده مع آحد صح !! آكيد مو آنتي ... سكتت لمى شآفتهآ تتغطى بسسرعه وفتحت فمهآ ع الاخر لمى طلعت بدون آي كلمه ... لفت ع لميآء وصرخت بوجههآ : لميوه قولي وش فيكمـ وآلله ترى اللحين اتصل على سعود وآقول له كل شيء
لميآء خآفت تسوي تههديدهآ .. سكتت ودخلت دآخل ..لحقتهآ ولفتهآ لهآ بعنف .. نآظرتهآ بنظرآت وكأنهآ تقول تكلمي .. آستحمعت قوآهآ وكذبت عليهآ : رآحت تجيب لهآ كم شغله من الصيدليه والا حرآم بعد
سآره رمت عبآيتهآ ع الكنبه وبحده : ونوف من متى تطلع من غير شور سعود وبهالوقت بعد .. لميوه عن اللف والدوران آحسن لك وقولي وش فيكم
لميآء بتملل منهآ: آووووه بكيفك صدقتي والامآصدقتي .. جلست وحضنت الحدآديه بقوه
جلست وعينهآ الحآقده عليهآ ..مآعجبهآ شكلهآ وتأكدت آنه فيهم شيء ..شغلت التلفزيون وبآلهآ مو معهآ وكل آللي هآمهآ تعرف وش صآير .. وخصوصآ آنه نوف معروف عنهآ تخآف من سعود كثيير ومآتكسر له طلب ..
كتمت دموعهآ وغمضت عيونهآ بدعآء خآلص لله .. زآد الخوف فيهآ لمى تذكرت كلام سآره .. وجهت عيونهآ للبآب ..وبسرعه تذكرت آنه جوآلهآ مو معهآ مع نوف .. وقفت وطلعت للمجلس الرجال لانه التلفون موجود فيه .. جلست جنبه ع الارض وهي ضآمه نفسهآ ..
بلعت ريقهآ من منظر البنتين اللي يمشون بكل ثقه للدآخل .. نزلت بعد مآقالت للسآيق ينتظرهآ .. نست تقرأ الاذكآر من شده خوفهآ .. وكل فكرهآ عند آختهآ ذآت 19 عآم ..
ضمت يدهآ بخوف .. بنضآت قلبهآ تعآلت .. نشف الدم بعروقهآ .. آحست بنهآيه الكون من المنآظر المخزيه التي آمآمهآ .. صوت الموسيقى آلعآلي منعهآ من آن تسمع آي شيء .. شكلهآ ولبسهآ لعبآيه الرأس بوسط الاسترآحه وتحديدآ بينهم كآن مثير للشك ومحير .. خوف وكل الخوف عآيش فيهآ ..تمنت لو ترجع للسيآره بسسرعه لكن عشآنهآ يهون القلق اللي هي فيه ..رجعت على ورى وصدمت ببنت ضآمه لهآ رجل ثلاثيني تأتأت مآعرفت وش تقول الاسف ماله محل بقآموسهم آصلا وشلون تقول آسفه لاشخآص نسوآ آلله ..لفت عنهم وعن ندآئتهم آلضآحكه ... دخلت غرفه بآبهآ الكبير كآن مفتوح واللي شدهآ البنآت الموجودآت دآخل قالت يمكن سمر تكون هنآ معهم .. طآحت عيونهآ ع بنت ترقص رقص تستحي المتزوجه آن ترقصه لزوجهآ بمآبآلكم برجل غريب فقط آتت لتسليته ..
قربت منهآ بنت لابسه فستآن فوق الركبه بكثيير وكل معآلم آنوثتهآ بآرزه
وهي تتمآيل من آلكآس اللي بيدهآ : هههه آكيد آنتي مضيعه صح ..رجعت تشرب وعينهآ ع نوف
غمضت عيونهآ بقوه وكأن آللي آمآمهآ حلم ..آسفه ليس بالحلم بل كآبوس ..غصبت حروفهآ وسألتهآ عن آختهآ بترردد آن تعرفهآ والجمتهآ اجآبتهآ الفآضحه : ههههههههههه شوفوآ هذي جآيه تسأل عن صآحبه خآلد ..لفت لهآ .. من زمآآآآآآآآآن مآجتنآ صح شبآب هههههههههه
تركتهآ وآرتآحت من عدم وجود آختهآ هنآ بهذآ المكآن ... مشت بالممر بسسرعه وعيونهآ ع البآب الزجآجي وكلهآ سعآده بالخروج من هنآ لكن فجأه توقفت حركتهآ من اليد آللي شلتهآ عن آلحركه ....
آذآ حآبين آكمل آنتظروني بنهآيه اليوم
روآيتي
خيآل × خيآل ...
آللي يبي آلوآقع يغير آلموجه

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 03-07-12, 10:12 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بدآيه السلام عليكم ..
وثآنيآ آحب آشكر كل من ..سيف آلله ..عشق طفله و MESK
تصآميمكـم سآعدتني كثيير ولا ننسى آنهآ كآنت رآئعه بحق ..
بخصوص الروآيه
1/ مجهودي ولا آسمح لاي شخص ينقلهآ ونسبهآ لشخصه
2/ روآيتي خيآليه ..يعني آسرحوآ معي وآتركوآ عنكم آلوآقع شوي
3/ كتبت آجزآء كثيره يعني بالمختصر آلنهآيه وآضحه لي
4/ آيآم تنزيل البآرت ستكون يوم وتحديدآ يوم الخميس آو يوم الاثنين
5/ آذآ مآرديت عليكم ارجوكم التمسوآ لي العذر لانه آكيد بيردني عنكم شيء مهم وخصوصآ آذآ تأخرت بالتنزيل
وبآلنهآيه عندي مطلب آخير .. آرجوكم لاتتأخرون بآعمآلكم وطآعآتكم ع حسآب هالروآيه ..
روآيتي
خيآل × خيآل
آللي يبي آلوآقع يغير الموجه
تآبع ..
آلمدخل /
آدفن يدي تحت آلثرى ..
وآسقيهآ من جفني آرق ..
يذبل مآبين آصآبعي ..
عشب... وورق ...
آدفن يدي ..فوق آلثرى ..
يلفهآ برد وسموم ..
وآحس بعروقي يبست ..
مآ توصل عروقي الثرى ..
ولا تشرب عروقي آلنجوم
وينبت على جفني سهآد ..
يذبل ورآ صدري آلشجن ..
آشقق آورآق الزمن ..
.. وآنآم ..
في حلقي آلليله جفآف ..
[ نوف ]
آنشلت حركتهآ من يده آللي وقفتهآ ..صرخت بكل قوتهآ بذعر ونطق لسآنهآ بلاآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ ...
مسكهآ وجرهآ معه غصب للممر .. ضربته بكل قوتهآ ع كتفه .. لف عليهآ وضربهآ كف بعصبيه .. آختل توآزنهآ ..آنرمت ع الارض .. مآكتفى منهآ ..نزل وسحب غطآهآ بكل قسسوه ...
تنآثر شعرهآ حولهآ ..
آلموجودين بآلمكآن صفروآ بآعجآب وكآنوآ بنتين ورجل .. وطبعآ كآنوآ سكآرى
وحده من آلبنآت حبت تشجع مآزن : يله نزل عبآيتهآ يله
آنتفضت منه لمى نزل لمستوآهآ ..ضمت عبآيتهآ بكل قوتهآ وصرخت بوجهه : لاآآآآآآآ آتركني آهئئئئئئئ لاآآآآآآآآآآآآ
شآلهآ .. مآستسلمت وضربته على ظهره بكل قوتهآ .. كآنت تبكي وتصآرخ لكن محد آهتم لانه هذآ مآزن صآحب الاسترآحه ببسآطه هو حر يفعل مآيشآء .. هذآ غير آنه آلغآلبيه منهم كآنوآ سكآرى ..
رمآهآ بالغرفه .. توجعت من قوه رميته وحبت للبآب بسرعه لمى طلع .. ضربت آلبآب بترجي : لاآآآآآآآآآآآ آهئئئئئئئئئئئ طلعني لاآآآآآآآآآآآآآآ تكفى آرجع طلعني ...آهئئئ لاآآآآآآ تعآآآآآآآآآآآآل طلعني لاآآآآآآآآآآآآآآآ
آبتسم بقوه .. مآتوقعهآ هي تكون ضحيه مخططه .. تلاشت آبتسآمته تدريجيآ لمى رفع جوآله [ آلفيصل يتصل بك ]
.. تنهد وآخذ له نفس ..
طلع مع آلبآب آلموجود بآخر آلممر .. وآللي يفتح ع آلقسم آلخآص فيه بعد مآيصعد آلدرج ..
جهز آلعصير ومآنسى يحط آلمخدر بكآسه ..
قوى من قبضته وهز كل شيء من رآسه
ثوآني ودخل عليه صديق طفولته
آلفيصل بحده : آنت مآتفهم .. خلاص قلت لك
مآزن .. آشر للحآرس يطلع
الفيصل بحده : هذآ آنسآن غبي لازم تصرفه
مآزن بآبتسآمه : هد آعصآبك ي َ آخي .. مآفيه شيء يستآهل .صدق آنك منت وجه رزه ولا وجه آحد يستقبلك
الفيصل بحده : قول وش تبي
مآزن بتكشيره : آفآ آللحين لنآ كم شهر مآتقآبلنآ وتعآملني كذآ هذآ بدآل مآتآخذني بالاحضآن
الفيصل بمقآطعه وعيونه ع آلمكآن : لاتركت هالمكآن لك كل آللي تبي
مآزن بتنهيده : ردينآ على طآري ياللي
الفيصل بعصبيه : آيه بنرد وبنرد لين تبطل خبآلك .. وتسوي شيء لاخرتك ..خآف آلله يآمآزن آليوم آنت عآيش بكره آلله آلعآلم وين بتكون
تآفف وآشر له عشآن يجلس :
الفيصل : مآرآح آجلس آخلص علي وش تبي
مآزن : زين آبي فلوس MONY قروووش
الفيصل بسخريه : ليه آلوآلد مآعطآك هالشهر
مآزن بترجي : آرجوك آنآ فعلا محتآج آلديون محآصرتني والشركه افلست مو عآرف وش آسوي
جلس وحط رجل ع رجل وبجديه : كم تبي ..؟؟
مآزن : آول شيء خلنآ نشرب شيء ثم بقوللك بالضبط كم آبي
الفيصل : لا مآبي آشرب شيء
مآزن عرف قصده : تطمن عصير .. مشى للمطبخ آلمفتوح ع آلصآله .. آخذ الصينيه .. رجع له ومد له العصير
نزله على آلطآوله .. ورفع عيونه : تكلم ..
آثنآء منآقشتهم لوضع مآزن آلمآدي .. كآن كل شوي يششرب عصير وبكل مره يستمتع آكثر وتلين آعصآبه آلى آن فقد توآزنه ..
[مآزن ]
ضغط ع آلكآس آللي بيده بقهر .. كيف قدر يسوي بصآحبه كذآ .. وآلثمن كآن شيك مفتوح من آلذ آعدآء الفيصل ..
رمى صديقه بالفخ بنفسه ومآفيه شيء بيغير اللي بيصير ..
شرب آلكآس كله ثم آخذ آلكآس الثآني وشربه كله
مشى للبآب ثم لف وعيونه عليه ..
[ آلفيصل ]
رقص مع كل بنت تمر بطريقه .. كرر كلمآت الاغنيه بطرب .. وآلكل كآن يصفق .. فرحآنين برجوعه ومو مهتمين بآي شيء غير جوهم آلليله ..
[ نوف ]
وآقفه عند آلبآب تطقه ..مثل حآلهآ قبل سآعه .. مآياست آكيد بتطلع من هنآ ..لانه حيآتهآ مستحيل تسوء آكثر .. صوت صرآخهآ كآن مثل الهمس لانه صوت آلموسيقى عآلي .. لفت ع آلنآفذه آلكبيره مثل المجنونه ..ركضت لهآ وفتحتهآ ..هزت آلسيآج آلحديدي وعجزت تحركه .. صرخت بسآعدوني طلعوني من هنآ .. لكن لامجيب ... هوت ع الارض تحت آلنآفذه وصوت نحيبهآ لم ينطفي .. يآليت جوآل لميآء معهآ كآن قدرت تستنجد بآي شخص وآولهم يمكن آلشرطه ...
ضمت نفسهآ ومآنست تغطي جسمهآ بعبآيتهآ ..رفعت عيونهآ فوق ودعت ربهآ هو آلوحيد آللي يقدر يسآعدهآ .. صوت بكآئهآ تآره يرتفع وتآره ينخفض .. ضمت نفسهآ آكثر لمى تذكرت آخوهآ سعود ..تعدت ضربآت قلبهآ المعدل الطبيعي .. ودب الخوف بكل خليه تسكن جسمهآ .. همست بشكل مخيف : يآويلي يآويلي وآلله يذبحني ..
فجأه حست بهدوء غريب .. فرحت آو خآفت مآيهم لانه شعورهآ مآدآم آكثر من خمس ثوآني .. آنتفض جسمهآ الف مره لمى شآفت مقبض آلبآب يدآر .. وقفت بصعوبه شديده من الرعب .. آقترب وآحد ثآني منهآ وهو يتمآيل من المشروب اللي بيده .. رجعت على ورى للزآويه .جلست وضمت نفسهآ بقوه .. نزل لهآ ومد يده لخدهآ .. آنتفضت من لمسته .. دفته عنهآ وحآولت تهرب ...
لكنه مسكهآ وثبتهآ ع آلآرض
نوف برجفه شديده : آلله يخليك خلني آروح حــ ــــ ــــرآم وآلله حرآم آهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ لاآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آتركني
صرخت بلاآآآآآآآآآآآآآآآآ .. لمى قدر يمزق عبآيتهآ ....
وحدث مآلا يحمل عقبآه
بالبيت آلسآعه 10 وربع ....
تركت سمآعه آلتلفون وفرحت لمى سمعت صوت سمر
طلعت بسسرعه لجهه آلصوت ..رفعت عيونهآ وشآفت سمر تصعد آخر درجه.. لحقتهآ للغرفه وفتحت عيونهآ ع آلاخير من شكل سمر آللي كآنت فرحآنه تغني وتضحك ..
آول مآشآفت لميآء ركضت لهآ ..مسكت يدينهآ ودآرت معهآ بالغرفه : خآلد بيجي يخطبني خلاص بيكون لي
فكت يدينهآ وحضنتهم .. وبهمس : وين نوف
سمر بذهول : نوف !!
بغرفه ثآنيه بالبيت ..
سآره : وش آسوي !! يعني آسكت ومآقول له عن طلعتهآ
سلمى آختهآ : سآره وش تبين فيهم حرآم عليك بتأخذين ذنبهم
سآره بحقد : آلله يآخذهم كلهم وآولهم هالنوف نآشبه ببلعومي آقولك البنت لهآ سوآلف وحركآت مع آلشبآب وتقولين حرآم عليك ..حرمت عليهآ عيشتهآ ..شوفي الوقت كم وهي للحين مآشرفت والست لميآء مقضيتهآ صيآح
سلمى : سآره لاتتكلمين عن البنت كذآ خآفي ربكـ يمكن عندهآ شيء آخرهآ تكفين خلي هالمسكينه بحآلهآ
سآره :وش آللي بيأخرهآ لهالوقت .. هالبنت بنت حرآم والحب على بذره يَ عيوني
سلمى : تؤ تؤ ليه هالكلام
سآره : آنآ ماقلت الا الحق
سلمى : يَ رب لاتؤآخذنآ بما فعل السفهآء منآ
سآره بعصبيه : آللحين آنآ صرت سفيه
سلمى بحده : آيه آذآ بتقعدين على هآلحآل .. يختي مآيجوز حرآم عليك هذولي يتآمى خآفي الله
سآره بتأفف وضيق : آوووف آيه وبعدين وش نهآيه هالمحآظره
سلمى : آآه آلله يهديكِ
سآره : خلاص سكري . قسم بالله لو متكلمه مع آلجدآر يمديه فهمني ..قفلت بوجههآ ..
نزلت من سريرهآ .. وطلعت متوجه لهم بالغرفه ..تسندت ع آلبآب وهي متكتفه وبسخريه : مآشرفت ست آلحسن وآلدلال .. مآجآوبوهآ ضحكت بقوه وطلعت ..
[ سمر ]
آحسآس الذنب فظيع .. آول مره تحس فيه .. بسسرعه مشت للميآء ..حطت يدهآ ع كتفهآ بحزن وخوف ..
لميآء ..لفت عليهآ وبعدت عنهآ
سمر بنبره بآكيه : لميآء تكفين لاتعآمليني كذآ آنآ مآلي ذنب
لفت عليهآ بملامح غآضبه ممزوجه بآلبكآء: مآلك ذنب !! يَ شيخه آتقى ربك خآفي آلله .. نوف جوآلهآ مغلق ومآرجعت للحين وتقولين مآلك ذنب
سمر بهدوء مغآير : مآرآح يصير عليهآ شيء صدقيني هي آكيد آللحين بترجع آنتِ بس آهدي
لميآء بذهول : آنتي مآتحسين !! كيف تقدرين تكونين هآديه كذآ كيف تقدرين تستحملين غيآبهآ المخيف
سمر بحده : خلاص عآد آهدي خلينآ نعرف نتصرف بهالمصيبه
لميآء : آنآ مو مصدقه آنه نوف خآفت عليكِ آنتِ .. نست خوفهآ من سعود وطلعت بس عشآنك آنتِ .. آآه وآنتِ ولا شيء حرك مشآعرك تجآههآ
مشت للنآفذه وتركت سمر وآقفه ورآهآ ..
كلام لميآء حسسهآ بالحقآره وزآد خوفهآ .. عرفت آنهآ قآعده تبكي مشت ووقفت جنبهآ .. تعلقت عيونهآ فيهآ ثم وجهت عيونهآ لنفس المدى آللي مركزه عليه لميآء
[ لميآء ]
طول عمرك آنآنيه يَ سمر مستحيل تحسين بآحد غير نفسك .. دآئمآ آنتِ آلمهمه وغيرك مآيهم .. حتى آللحين متمآسكه ومآنزلت لك ولا دمعه تحسسني آنك فعلا آختي ... آآآه ليه آحس آنه فيه شيء بيصير وبيضيعنآ كلنآ ..آآآآه ي رب ردهآ لنآ سآلمه يَ رب
بعد مرور ثلاث سآعآت ونص
لميآء : عطيني جوآلك
سمر وقفت : ليه ََ !!
لميآء بجديه : بدق ع آلشرطه
سمر : آهئئ مجنونه آنتِ وش بتقولين
سآره دخلت عليهم : سعود جآي ع آلطريق ويقول يآويل آللي تتصل ع آلشرطه آو تطلع من آلبيت
تلاقت عيونهم ودب الرعب فيهم آكثر .. مصيبه لو يرجع سعود ومآيلاقيهآ بالبيت مصــــــــــيـــــــــــــبــــــــه ..
بعد يومين ...
آرتعدت من شكله وخآفت يسوي فيهآ مثل مآسوى بخوآته .. تجمدت ع آلكنبه مو قآدره تتحرك ..ندمت آنهآ قالت له عن نوف .. مثل الثور آلهآيج يدور بالصآله شكله مخيف .. تجمدت لمى لف عليهآ وقرب منهآ
سعود بعصبيه : روحي نآديهن
آنتفضت من صرخته ..ركضت لغرفتهم وهي تدعي عليهم كلهم ..
آخذ آلتحفه ورمآهآ ع آلمرآيه ,,تكسرت ومآبردت آعصآب .. آخذ آلتلفون ورمآه ع آلتلفزيون ..جلس وهو ضآغط ع قبضته وعيونه ع آلتلفزيون
رفع عيونه لمى حس بوجودهم ..توجه لهم بسسرعه قيآسيه
لميآء تمسكت بقميص سمر من ورى وشفتهآ وعينهآ متورمه هذآ غير علامآت الضرب بجسدهآ ..وطبعآ سمر مآتقل عنهآ حآلا
سمر ..غمضت عيونهآ بقوه لمى سحب لميآء من ورآهآ
هز لميآء بوحشيه : وينهآ هممم وينهآآآآآآآآآآآآآآ ردي علي وين رآحت .. رمآهآ ع آلدرج بقوه بعد مآيأس منهآ ..جر سمر للمطبخ ورمآهآ عند الفرن وبصرخه آلجمتهآ : بتقولين والا وجهك هذ بحرقه
بكت بقوه وآلدم ينزف من آنفهآ .. آنتفضت من تهديده ..بآست رجوله : وآلله مدري عنهآ آهئئئئئئئئ سعود تكفى خلني آلله يخليك
آنقهر من سكوتهم ..ضربهآ كف طيحهآ ع جنبهآ ..نزل لهآ وشد شعرهآ : آلله لا يخليني آذآ مآربيتكم ممن جديد .. رمآهآ ع الارض وطلع يفتح البآب لمى سمع صوت الجرس
سآره.. ركضت لغرفتهآ بخوف ..قفلت على نفسهآ البآب ..
لميآء تمسكت بالدرآبزين ..وتأوهت من يدهآ اللي آرتمت عليهآ ..بكت بصمت ومآستغربت لمى سمعت صوت سمر البآكي
سعود ..فتح آلبآب وتوسعت عيونه ع آلاخر .. جرهآ للدآخل ورمآهآ ع آلارض سكر البآب ولف عليهآ مثل المجنون ..حآولت تقوم آو تتحرك لكنهآ مآقدرت آلاآنهآ تتسحب للخلف كل جسمهآ يألمهآ وبصوت هآمس : سعود وآلله مو بيدي آهئئئ وآلله آآآآآه
ضغط ع رقبتهآ وكآن بيقتلهآ ..سحبهآ للدآخل ..ضربهآ بكل وحشيه .. رفسهآ ع بطنهآ وع رآسهآ وع يدهآ وهو يردد : يومين مختفيه وتقولين مو بيدك وين كنتي يالحقيره ... مع ميييييييين !! لـآ يآلـ[..] وآلله لاربيك وآلله لاشرب من دمك
لميآء ..تمسكت بالدرآبزين آكثر وبكت بقوه من شكل لميآء
سمر جلست بالزآويه بالمطبخ وبكت هي آيضآ بقوه ..سكرت آذآنيهآ عشآن مآتسمع صوت سعود وترجي وتأوهآت نوف ..
سعود ..بعد مآغمى عليهآ ع يده .. سحبهآ لفوق متنآسي كل شيء وآنهآ ممكن تموت بين يدينه ..
رمآهآ بالغرفه اللي بالسطح .. ونزل للمطبخ بسسرعه .. مسح عرقه وآخذ له نفس ..
مشى للميآء آللي متمسكه بسمر بقوه ..شد شعرهآوهو يلهث : خلاص درآسه مآفيه طلعه مآفيه لو تمرضون آن شآء الله وآلله لاخليكم تموتون هنآ وآي وآحد يجي يخطب بلاش بعطيه بدون مهر بدون عرس حتتى لو عمره 90 سنه وعنده ثلاث حريم ..
آرتآح لمى سمع صوت بكآئهم رمآهآ جنب آختهآ سمر وصرخ عليهم : آنقلعوآ فوق يآويل آللي آشوفهآ نآزله هنآ يــــــــــلــــــــــــه
بصعوبه قآمت وبصعوبه مشت .. لحقتهآ لميآء وهي لاتقل عنهآ حالا .
طآحت ع سريرهآ ويدهآ ع فمهآ ..آول مآشآفت آلدم بكت بقوه ..
لميآء سكرت آلبآب وجلست ع سريرهآ ويدهآ على يدهآ آلثآنيه ..تأوهت من الالام بكل جسمهآ .. فتحت عيونهآ ع ألاخير
لميآء : وش قلتي !!
سمر :قلت آلله يأخذ آختك هي سآس البلا .. آآآآه كل شيء يألمني آممممم
مآستغربت كلمتهآ ورجعت تبكي ع نوف .. آرتفعت شهقآتهآ لمى تذكرت شكلهآ وسعود يسحبهآ ع آلدرج ...
[ نوف ]
بالغرفه ع الارض .. بين آلحشرآت ع آلغبآر وبين الغبآر .. مرميه ولاحركه تصدر منهآ .. آصعب شيء آنك تفقد كل شيء دفعه وحده .. وهي فقدت كل شــــيء .. ثيآبهآ آكتست آللون الاحمر
وللحين مآبتدأ المشوآر ...
آلمخرج /
شربت آيآمي .. ومضت ..
وآللي بقى جرحي آلوفي ..
في خآطري بآب يرد ..
وسرآج دوبه ينطفي ..
آغطي آلظلمه بظلام ..
كل مآشد آصآبعي ..
على آلعيون آلمتعبه ..
جرح ينآم .. وجرح شعر بي وآنتبه ..
قآم وتبعني لشرفه ظلمه .. بعيد ..
جآني يقآسمني آلسهآد .. جآني قصيد ..
آدفن يدي تحت آلثرى .. فوق آلثرى ..
وآعيش آنآ ببآقي يدي ..
نصف يموت .. ونصف درى آنه يموت ..
يآ سيدي .. ربي آنآ نقطه فـ بحر ..
علمني كيف آهوى آلحيآه ..
علمني كيف آهوى آلقدر ...
علمني بأمآني آكون ...
يآرب .. آكثر من بشر ...

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 03-07-12, 10:14 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

۩۞۩2 ۩۞۩.
آلمدخل /
دَروُب آلارض .. لكن..
آنآ آحس آلسفر َ سَآكن ..
دروب آلارض .. مآبين آلامآكن ..
ولغير الارض وين بنروح!! نسآفر ..
كأن الصوت يرجع للحنآجر ..
كأن آلدمع يرجع للمحآجر ..
كأن آلجرح يرجع للخنآجر ..
مثل كل آلطيور .. آللي تهآجر ..
وترجع كل مره ..
آيضآ بجده آلعروس .. آلسآعه .. 6 مسآءً ..
آمآم آلبحر ..
بعد ثلاث آيآم من تلك آلاحدآث ..
رفع يده لذقنه بتوتر .. زآدت سرعه تنفسه بشكل مخيف من صوت آلموج .. ذكره بصوتهآ .. جلس على آلصخره .. وش يفيد آلندم آللحين آللي صآر صآر .. تجمع آلدمع بعينه وآرتجفت آطرآفه .. غمض عيونه بآلم ومرآره .. تدحرجت آلدمعه على خده .. تركهآ ترتآح ع خده يمكن تقدر تمسح ذنوبه وآفعآله آلشينه .. غضب يسكن بجوفه .. صرخه مكتومه بصدره .. مآيدري ليه تذكر جنآ بنت آخوه وهي تلعب بحجره .. لكن هالذكرى كآنت كآفيه بتحرير صرخته .. آلشبآب آللي قريب منه تعلقت عيونهم فيه بتعجب من حآله .. له ست سآعآت وهو على حآله .. يقوم يمشي ثم يرجع ويجلس على نفس الصخره .. حتى آلصخر مل من وجوده وكأنه يعرف مشكلته .. آرتفعت تنآهيده ..
[ آلفيصل ]
شلون قدرت آسوي فيهآ كذآ .. وين قلبي ليه مآرحمتهآ ليه مآحسيت بضعفهآ بصرآخهآ ..ليه كل آحسآس فيني كآن ميت !! لييه نسيت الله و وعدي لابوي ..ليه نسيت زوجتي .. حتى هي نسيت آنهآ آنسآنه وبتدفع ثمن غلطتي طول عمرهآ ..< نزل رآسه ومسكه بقوه> وش آلحل اللحين كيف بقدر آنسى آللي صآر آآآآه يَ رب سآمحني آنآ وآلله تبت تــــــبـــــــــت .. < ضحك بسخريه ع نفسه > ولمى تبت آغتصبت بنت .. آآآه طول عمري كنت مآشي بالحرآم ومآهمتني ولا وحده منهم لكن هذي غير .. حظهآ العآثر رمآهآ بطريقي كآنت آلسلعه وآلضحيه محد رحمهآ محد رحمهآ ...
[ بآحدى آلفلل بجده آلسآعه 9 ليلآ ]
نزل من سيآرته بسسرعه ..فتح آلبآب ودخل
...: مآزن ... مآآآآآآآآزن .. تؤ وين رآح هذآ ..< رفع عيونه وشآفه وآقف ع آلدرج وبيده كآسه آلمعتآد> ركض له .. مسكه مع يده وسحبه للصآله
مآزن سحب يده بقوه : خويلد !! وش فيك سآحبني ترى آعرف آمشي
خآلد بمزح : آوووه زين وآلله للحين مآسكرت .. سحب كآسه وحطه ع آلطآوله .. جلس ع آلكنبه
مآزن مسح ع شعره بتوتر : وش عندك جآي .. مآقلت ورآك سفر
خآلد وقف : آجلته .. بكره بسآفر .. تؤ بس تعآل الفيصل وين ..
[ مآزن]
تعلقت عيونه بـ خآلد .. وآسمه ذكره بآلهوشه آللي صآرت بينهم قبل يومين ..
بآلدور آلثآني .. آول مآدخل عليه آلغرفه .. لفه له وسدد له لكمه ع بطنه .. تأوه منهآ وتفآجئ من دخوله .. ضربه آلفيصل بعصبيه وبقهر : آنت آللي حطيت آلحبوب ... صح آنــــــــــــــت !! آنطق تكلم يَ آلخآين .... سدد له لكمه .. ومسك يآقته بيدينه آلثنتين .. هزه بقوه وصرخ بوجهه : لييييييه سويت فيني كذآ .. < وبصرخه > لييييييييييييه آنآ وش سويت لك .. ليه يَ مآزن ترجعني لييييييه ... تكلم لاتسكت قول آي شيء
دفه عنه وبقوه كذآبه : آنآ مآسويت شيء وبعدين لاتمثل علي آنك تغيرت .. كلنآ عآرفين آلمآضي .. هذآ جزآي كنت آبيك تسهر معي مثل قبل وتنبسط ..
الفيصل بصرخه : مآسويت شيء !! آنـــــــــــــــــــــآ آغتـــــــــــــصـــــــــــــــتبهـــــــــــــــ آ وتقول لي مآسويت شيء ...
مآزن : وخير يَ طير هي حآلهآ من حآل آلبنآت آللي كل يوم يجون ويآخذون آللي يبونه .. فلوس سهر شرب حبوب كل شيء يبونه يلقونه هنآ .. لاتغتر فيهآ .. وآنسى
الفيصل آنقهر من كلامه .. آرتفع ضغطه نسى كل شيء و هجم عليه .. طآح والفيصل كآن فوقه .. تمآلك آعصآبه مآيبي يضربه لانه هو آلغلطآن ..
الفيصل .. جلس عليه .. وسدد له لكمآت ع آنفه وع فمه ..
رفسه وقدر يفلت منه لان الفيصل كآن يتأوه من رفسته .. بسسرعه ركض ورآه ورمآه ع آلكنبه .. ضربه بعنف ثم وقف وهو يلهث .. آشر عليه بحده : آنت ميت بالنسبه لي .. خلاص من آليوم بآخذ عزآك ..طلع وتركه مرمي ع آلكنبه ينزف .. ضغط ع قبضته بقوه وكلمته ترن بأذونه ..
ميت
ميت
ميت
رجوعآ لليوم ..
خآلد بعصبيه عطآه ظهره : آلشرهه علي آللي جيت لك .. مآيدري وين ربي حآطه سآعه آكلمه وهو حآقرني
آول مآصحى .. لحقه : خلاص ي َ بن آلحلال آقعد .. آصلا آنآ مآ ورآي شيء آليوم .. مسكه ورجعه
خآلد بنص عين : مآنت رآيح الاسترآحه
مآزن : لا
خآلد : غريبه
مآزن : ليه غريبه .. حرآم آرتآح شوي
خآلد جلس: مآزن قل لي وش آللي صآر لك .. مع من متهآوش
مآزن بحده : يَ آخي مو شغلك خلاص سكر آلموضوع ..
خآلد : خلاص خلاص بنسكت .. اصلا آنت لو مآلقيت آحد تتضآرب معه آشك آنك بتتضآرب مع نفسك
مآزن : هآهآهآ .. تنكت آنت وخشتك
خآلد بآبتسآمه عريضه : وش فيهآ خشتي ..
مآزن رجع ظهره : آوووف مآفيهآ شيء بس يَ آخي آسكت آنت مآتشبع من آلهذره دي دي دي ..خلاص فقعت آذني يرحم آمك آسكت
خآلد وقف : تدري عآد لو مآ خويك مختفي كآن مآجيتك ولا طقيت بآبك
مآزن ضيق عينه : وآنت تعرف تططق .. آنت تدرعم ع طول ..
خآلد : وآلله عآد آلبيت فآضي لا عندك آم ولا عندك خوآت .. مآفيه آلا زولك بهالبيت .. حتى آبوك مسآفر ..
تنهد وسكت ..:
خآلد : آسف يبو فيصل مو قصدي
مآزن : لا مآعليك .. آنت مآقلت شيء جديد ..
خآلد : آلله يرحمهم .. يله آجل آنآ بطس آللحين
وقف وقرب منه : تبي توصيله بكره
خآلد : لا ... <سكت ثم > بس آبيك توعدني آذآ رجعت آلقى وآحد ثآني غير مآزن آلخآيس هذآ
مآزن بضحكه .. مسك قميصه من ورى .. وسحبه لبآب .: يله يله .. مآخآيس غيرك بلا فـ شكلك
خآلد نزل يده : تدري عآد بشتآق لك ..
مآزن آبتسم بخفه ... سلموآ ع بعض .. طلع خآلد وتركه وآقف عند بآب الفله
[مآزن]
يَ ترى بتتركني آنت بعد آذآ عرفت آني بعت الفيصل عشآن نص مليون .. نزل عيونه للارض ..رجع ولف ع ورى .. دآرت عيونه بالفله الفآضيه .. غمض عيونه بقوه .. طلعت من صدره تنهيده طويله .. صعد لغرفته .. فتح آلدرج وطلع آلزجآجه .. فتحهآ وشربهآ مبآشره بكميه كبيره .. آلسكر ينسيه مآضيه وحتى يبعد عنه آلتفكير بحآضره .. بس هذآ مو حل ... لو تقرب لربه بيرتآح كثير لكن هكذآ هو ..!!
بسجنهآ آلخآص .. قبل سآعتين ..
رمآهآ ع آلارض .. رفسهآ ع رجولهآ
نوف : آآآآآآه سعود آهئئئئئئ وآلله مآعرفه آآآآآآه آتركني آهئئئ آلله يخليك آهئئئئئ
نزل لمستوآهآ وبصق ع وجههآ ..
وطلع لزوجته آلوآقفه برى آلغرفه .. قفل آلبآب وآلتفت عليهآ
سآره : هآه وش قآلت
سعود بغضب شديد : تقول مآتعرفه
سآره بحده : كذآبه .. قآعده معه يومين وتقول مآتعرفه .. لاتصدقهآ ..آرجع وآضربهآ لمى تعترف
سعود بعصبيه : سآره .. آلضرب مآنفع معهآ .. مآبقى فيهآ حيل آخآف آذآ ضربتهآ آكثر يصير فيهآ شيء
سآره : شلون يعني .. بتخليهآ مآرآح تعآقبهآ .. هذي نزلت رآسك بآلترآب
رفع يده عشآن يضربهآ : آصصصصص مآلك شغل .. يله قدآمي
مشت قدآمه بسسرعه ..
بغرفه آلبنآت ..
[ لميآء ]
حضنت مخدتهآ .. نزلت دموعهآ آلحآره ع خدودهآ .. تنهدت ولفت ع سمر
سمر : لميآء مين نصدق !! نوف والا سعود
لميآء بعبره : تشكين فيهآ !! حتى آنتي
سمر قآبلتهآ : لميآء يومين مختفيه .. وين رآحت !! شلون تطلع من آلبيت ع آسآس ترجعني وهي مآتعرف مكآني
لميآء مسكت رآسهآ : آهئئئ مدري آهئئئئئ مدري آآآآآه آهئئئئ
سمر بتردد : تتوقعين آنهآ تعرفه من قبل و..
رفعت عيونهآ لهآ بسرعه وبآصرآر : آختي شريفه .. آلزمي حدك ي سمر
سمر بحده : لازمه حدي وعآرفه وش قآعده آقول .. شوفي حنآ وين !! محبوسين هنآ عشآنهآ .. هي بس لو تتكلم وتقول لسعود عنه .. سآعتهآ يمكن آقول يمكن يفرج علينآ من هالحبس .. حتى سويروه تتحكم فينآ ع رآحتهآ
لميآء لفت عليهآ : لو مآكآنت نوف منعتك من خآلد كآن يمكن كآن آنتِ آللي مرميه فوق مو هي ..
سمر وهي صآره ع ضروسهآ : لاتشبهيني فيهآ ..
لميآء : مآرآح آشبهك فيهآ .. لانك آنتِ آللي كنتي تطلعين وتشوفينه من غير علم سعود .. آمآ هي آلله آلعآلم وش صآر فيهآ
سمر جلست جنبهآ : قلت لك لاتشبهيني فيهآ .. آنآ بكون زوجه خآلد لكن هي .. آللي كآنت معه آخذ آللي يبي منهآ ورمآهآ
لميآء بهدوء قآتل : تدرين عآد مآعدت آنصدم منك .. لحسن آلحظ تكونت عندي منآعه آآه بس تأخرت كثييير
بسسرعه وقفت مثل المقروصه .. جلست ع سريرهآ .. وآلفضول وآلحقد ذآبحهآ ..
تنهدت .. فركت يدينهآ وسرحت عندهآ
روآيتي / خيآل × خيآل
آللي يبي آلوآقع يغير آلموجه ...
بالغرفه ..
آآآآآآآآآه لآآآآآآآآآآآآآ آتركني آتركننني .. بسسرعه فتحت عيونهآ .. دآرت عيونهآ بالغرفه ذآت آلاضآءه آلرديئه .. آرتآحت لمى تأكدت آنه مجرد ذكرى .. تعدلت بجلستهآ بتعب شديد .. أرتكت ع آلجدآر ..ركزت نظرهآ ع آلصينيه آللي فيهآ كوب آلمآء وصحن آلرز من آمس .. نزلت دموعهآ آلحآره بغزآره بخوف من آلمجهول .. آرتفعت شهقآتهآ .. صدآع وآلالام متفرقه بكآمل جسدهآ وكأنهآ كآنت بحرب طآحنه .. ضمت نفسهآ وكل شعره فيهآ ترتجف ..
انآ آسف آنـــ ـــآ آســـ ـــف سآآآمحيني مآكنت بوعيي سآمحيني آلله يخليك .. حطت يدهآ ع فمهآ عشآن تكتم صوت بكآئهآ لمى تذكرت تأسفه منهآ وبصوت هآمس تعب : وش بيفيدني الاسف فيه .. خسرت آغلى مآعندي .. آآآآه خلاص آتركوني آرتآح يكفي آآآآآه وآلله يكفي .. تعبت تعبت ...آهئئئئئئئئئ آهئئئئئئئئ
سكرت آذونهآ بقوه لمى رجعت لهآ صدى كلمه سعود .. مآتبي تسمعهآ آكثر .. تقتلهآ هآلكلمه .. وتقتل كل شيء فيهآ ..
سعود : آنتي مثل آمك ... آكيد بتطلعين عليهآ هآلصآيعه ..
صرخت بلاآآآآ .. هزت جسمهآ للامآم ثم للخلف بحركه مستمره وهي تكرر .. : لاآآ مآني مثلهآ آهئئئئئئ لاآآآآآآآ لاآآآآآآآآآآ آهئئئئئ آنآ مو مثلهآ آهئئئئئئئئئئئ .. ضمت نفسهآ بقوه .. وكملت بكآئهآ .. شريكهآ آلوحيد بقصتهآ هي دموعهآ آلحآره تأبى آن تودعهآ وتصر على مرآفقتهآ بكل محفل ومنآسبه ..
وقفه :
آذآ بتعرفون وش قصه آم نوف .. تآبعو آلاجزآء آلجآيه ..
آليوم آلثآني ..
بآلريآض آلحبيبه ..
...: جدو جدو .. ههههه مسكتك ع وين رآيح < وبخيبه آمل لمى شآفت آلشنط مع آلخدم >..: حتى آنت بتسآفر
بآسهآ بحنآن : معليش حبيبتي ملزوم آسآفر ..
جنآ : مآيصير كلكم مسآفرين وتآركيني هنآ عز . عمتي وحتى عمي
وآللحين آنت بعد
..: عز وندى آحتمآل يرجعون آليوم .. وبعدين آنآ بسآفر لجده وبكره برجع مع عمك
جنآ بترجي مسكت يده : طيب خذني معك بلييز
فك يده وبجديه : لا .. مآرآح آفضى آبد ..
جنآ بترجي : وآلله مآرآح آزعجك بظل مع عمي آنت بس خذني بليييز
.. : لا آلفيصل مشغول .. حتى جوهره قعدت مآرآحت معه .. خلآاص ..
مدت بوزهآ وتكتفت .. بآسهآ وطلع ..
مشت لحد آلبآب آلكبير .. وقفت عنده بضيق ..رفعت يدهآ وآشرت له مع آلسلامه .. آبتسم لهآ وركب .. حركوآ وآبتعدت آلسيآره .. ثوآني وطلعت من آلسور ..
قدمت شوي ووقفت ع آلدرج .. تآملت آلحديقه آلكبيره بنوآفيرهآ .. تنهدت بتملل .. مسآحه آلقصر كبيره .. وفآرغه بنفس آلوقت ..مدت عيونهآ للبوآبه البعيده تنهدت ودخلت ..
آلفله كبيره وع آلطرآز آلفرنسي .. آلالوآن رآقيه وهآدئه .. كل قسم مختلف عن آلاخر .. وقفت بالمدخل آلكبير .. وتحديدآ عند آلطآوله آلدآئريه .. عبثت بآلورد بتضجر .. لفت ع آليسآر ومشت للصآله .. جلست ع آلكرسي آلمنفرد آلكبير آلذهبي .. آبتسمت بخبث .. لفت ع يمينهآ وع يسآرهآ .. مآحصلتهآ ضحكت بخفه ومدت رجولهآ ع آلطآوله آلزجآجيه بآسترخآء تآم ..لكنه مآدآم لحظآت
آم شوقي : آهئئئئئئئئئئ بتعملي آيه عندك !!
آنتفضت من صرختهآ .. وقفت ويدهآ ع قلبهآ : بسم آلله من وين جيتي آنتِ
آم شوقي رئيسه آلخدم :هوه آنتِ قآعده كده ليه .. مآيصحش يَ حبيبتي تقعدي كده ..
جنآ بتضجر رفعت يدينهآ بآلهوآء : what ever
< مآيهم >
آم شوقي : آيه بتقولي آيه ّ!!
جنآ تركتهآ ومشت للدرج .. وبهمس مآسمعه آحد : آقول لهم فيهآ جني محد مصدقني
آم شوقي : بتقولي آيه يَ حبيبتي
جنآ لفت عليهآ : مآقولتش حآجه خلاص بقى
آم شوقي : هههه خلاص بقى
جنآ عطتهآ ظهرهآ وصعدت
آم شوقي : لحظه لحظه
جنآ لفت عليهآ بتآفف : what now??
<مآذآ الان آو بلهجتنآ وش آللحين .. آصلح مترجمه صح هع>
آم شوقي بترجي : مآقلت لك مآبفهمش عليكي وآنتِ بتتكلمي كده .. آنطقي عربي زينآ
جنآ : آوووف ok وش تبين
آم شوقي : كنت عآيزه آسألك عآوزه تأكلي آيه ع آلغدآء
جنآ : آمممم ولا شيء يمكن آروح لعمتي .. صعدت لجنآحهآ.. آول مآسكرت آلبآب .. طآحت عينهآ ع آللوحه آلكبيره آلموضوعه بوسط جنآحهآ ع حآمل آللوح .. آشتآقت له كثيير ع آلرغم آنه مآغآب عنهآ آلا آسبوع .. تعلقهآ فيه متعبهآ .. تمددت ع آلسرير
[ جنآ ]
يعني هذي حآلتي كل يوم كذآ ملل ووحده ..آووف آنآ آلغبيه لو آدري كآن سآفرت مع مآمآ سويسرآ .. آو رحت دبي مع بآبآ .. تؤ لا هنآ آحسن .. زوجهآ يتحكم فيني وزوجه بآبآ بعد مآتقصر ..
بسسرعه تعدلت بجلستهآ .. آبتسمت بقوه من آلمخطط آللي طرى عليهآ .. ركضت للكنبه .. سحبت عبآيتهآ وشنطتهآ .. طلعت ونزلت تحت ركض وهي تنآدي آم شوقي ..
طلعت من آلقسم آلخآص بالخدم ويدهآ ع قلبهآ هالبنت بتجيب لهآ آلجلطه ..
صدمت فيهآ بقوه
جنآ ويدهآ ع رآسهآ : يله معليش
it ‘s o.k you‘r fine right؟؟
< آنتِ بخير ..؟؟>
آم شوقي بذهول : هوه فيه آيه مآلك بتصرخي آؤي كده
جنآ بحمآس : آم شوقي مو قلتي لي خآطرك تروحي معي لمزرعه جدو آلجديده
آم شوقي بخوف من آللي بتوصل له : آه صحيح بس آشمعنى آنهرده !!
جنآ : لانه آلنهرده ع قولتك آنآ طفشآنه .. من قعده آلبيت وجدو مو هنآ .. هآه وش قلتي نروح ..جرتهآ معهآ لغرفتهآ عشآن تلبس
آم شوقي : يَ بت مآتصبري شويه هوه آنآ فهمت حآجه
جنآ بترجي : آم شوقي there is nothing to say
< يعني مآيحتآج آقول شيء بآلعآميه >
خلينآ نروح آلمزرعه آنآ حدي طفشآنه خآطري آروح آشوف خوليو < حصآنهآ> لي آسبوع عنه < وبنبره سريعه>
it‘s the longest time i spend a way from him
< آنهآ آطول مده آقضيهآ بعيده عنه >
آم شوقي هزت رآسهآ : لالا مآيصحش آلمزرعه برى آلريآض حنروح لهآ دلؤقتي وكمآن مآفيش حد معآنآ .. الاستآذ عبدالعزيز موصيني عليكي لالا مش حخليكي تروحي ليهآ لا مآتحآوليش
جنآ بضيق : آيه وبعدين
آم شوقي : طيب ليه مآتصبري على مآسعآده آلبآشآ يرجع وسآعتهآ تروحي معآه .. هآه موآفقه
جنآ بعصبيه ممزوجه بنبره بآكيه : لاطبعآ .. بروح آللحين .. ترى آنآ بس جيت عشآنك كسرتي خآطري قلت حرآم آخليهآ تروح تتمشى بالمزرعه .. عطتهآ ظهرهآ وطلعت بسسرعه من القسم .. وبنفس السرعه طلعت من الفله ..
وقفهآ صوتهآ لفت عليهآ ..
جنآ بآبتسآمه عريضه : هممم وش قلتي
آم شوقي بضيق : قلت آنتظريني حروح آوصي آلخدم على كم حآجه وآجي معآكي
جنآ : آوك بنتظرك ..ضحكت .. وجلست بالحديقه تنتظرهآ ..
بعد 7 دقآيق حرركوآ متوجهين لمزرعه آلتركي ...
بآلطآئره آلخآصه ..
عيونه كآنت ترآقب آلسحب .. ومنظر آلغروب شده بقوه .. نزل عينه ليده .. آنرسمت ع شفآيفه آبتسآمه تلتهآ ضحكه
تركت آلكتآب ووجهت عيونهآ له : وش آللي خلاك تضحك بعد هالتكشيره
عبدالعزيز : هههه ولا شيء بس تخيلت شكل جنآ لمى تشوفنآ
ندى : هههههه تصدق عزوز
عبدالعزيز : هممم
ندى بحب : صح آنه آخوي غلط وطلق آمك وحكم عليكم بطفوله مره الا آنه آلله رزقهآ فيك علاقتكم تخلي آلوآحد يحس بعظم آلاخوه
عبدالعزيز : آلله لا يحرمني منهآ .. سآعآت آفكر آقول لو آمي آجهضت بعد آلطلاق ومآجآبتهآ كيف كآنت بتكون حيآتي من دونهآ .. هههه صح آنهآ ترفع ضغطي بدلعهآ ومزآجهآ آللي يتغير ع آتفه شيء بس مع ذلك آحبهآ ومآحس بطعم آلدنيآ الا وهي معي ..
ندى : هههه بصرآحه آختك متهوره ومآتحسب لاحد حسآب .. على مين طآلعه مدري ..؟
عبدالعزيز :: هههه معقوله مآتعرفين ع مين طآلعه
ندى بضحكه : حرآم عليك آلفيصل قبل آلزوآج كآن كذآ لكن آللحين شآيل هموم آلدنيآ ع آكتآفه .. آآه كله من زوجته آلشيطآنه غيرته للاسؤآ
عبدالعزيز : آستغفر آلله من كل ذنب عظيم .. عمتي مآيجوز آليوم تعرض آلاعمآل آستغفري ربك
ندى رجعت ظهرهآ ع ورى : آستغفر آلله ..
آلابطآل ..
عآئله نآيف آلـ
نآيف .. متوفي من خمس سنوآت سرطآن آلمعده.. وزوجته نهله متوفيه قبله بثلاث سنين سكته قلبيه
سعود ::29 سنه .. تعرفون شخصيته من خلال آلروآيه .. ضيع ورثه وورث خوآته بالمشآريع آلخآسره وآللحين هو قآعد يشتغل بالقطآع آلحكومي ..
زوجته سآره من برى آلعآئله : 26 سنه .. بتعرفونهآ بعد بالروآيه
مشآري : توفي نتيجه حآدث تعرض له بعد خروجه من المدرسه وعمره 15 سنه طبعآ لو كآن عآيش عمره بيكون 27 سنه ..
نوف : 21 سنه .. لقآهآ آبو سعود عند بآب آلمسجد وعمرهآ آسبوع .. وآلبآقي بعد بتعرفونه بالروآيه ..
سمر : 19 سنه آول سنه بالجآمعه .. تعرفت ع خآلد صدفه لمى شآفهآ ببيت خآله .. وهي تكون صديقه بنت خآله غآده .. كله بالروآيه ..
لميآء :17 سنه ..
تركي عبدآلله .آلـ .. 60 سنه .. من كبآر رجآل الاعمآل وله عده شركآت ..
زوجته العنود .. متوفيه من 12 سنه
آولادهمـ
1/آلوليد : 45 سنه مطلق زوجته وفآء من كآنت حآمل ببنتهم جنآ
ولهم
عبدالعزيز : 25 سنه .. متدين ورحوم
جنآ : 16 سنه
2/حسنآء : 37 سنه ... زوجهآ آبرآهيم ولد خآلتهآ وعمره 40 سنه ..
آولادهم ..
تركي: 17 سنه
الزين تؤآمته : 17 سنه
3/الفيصل : 27 سنه .. متزوج من ثلاث سنين جوهره .. 26 سنه
4/ندى آخر آلعنقود : 25 سنه ..
آلمخرج /
تعب هالبحر لايجتآز جدرآن آلسوآحل ..
تعب هالبر .. لايرقى آلجبل ..
تعب هالقلب ..لايصبح آمل ..
وآنآ لي سنين رآحل ..
حملت آلطين كله .. لكل آلطين
تخيل .. يآ أنآ آلمسكين .. كم لك !!
على هذآ آلأنآ .. مصلوب ..
دروب آلارض ..لكن ..
مآللارض لو تبغى آلهرب .. دروب ..
من آللي دفع لمآزن آلنص مليون .. ووش هدفه !!
ونوف .. مصيرهآ ..؟؟
خآلد .. هلا فعلا بيخطب سمر .. والا كآنت مجرد خدعه!!
بطلنآ الفيصل .. آللي صآر كيف بيأثر ع حيآته آلزوجيه .؟؟
آذآ حآبين تعرفون آنتظروني بآلبآرت آلجآي ..
روآيتي / خيآل × خيآل
آللي يبي آلوآقع يغير آلموجه ...

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 03-07-12, 10:15 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

۩۞۩ 3 ۩۞۩.
المدخل /
رآج ..
طيري في آلسمآ..
شآلته آموآج آلريآح ..
يَ ترى وين نيته ..
آنتزع حريته .
وخآنني مع سحآبه .. وألعجآج
آنشر فـ كل آلسمآ ..
ريش جنآحآتكـ ..
يَ طيري آللي عذبتك ..
قيود خلانكـ
بسجنهآ ..آلسآعه 9 ليلا ..
تعبت من محآولاتهآ الفآشله بالتذكر .. شكل مآزن مو غريب عنهآ .. تنهدت وتسندت ع آلجدآر غمضت عيونهآ بآرهآق ..
وبسسرعه مرت عليهآ آلذكرى آللي مستحيل تنسآهآ
لمى رمآهآ بالغرفه ..وقبل مآيسكرالبآب تلاقت عيونهم لثآنيه ..
[نوف]
آهئئئئئئئئئئئئئئئ .. قدمت جسمهآ للامآم ..زآدت ضربآت قلبهآ .. آنتفضت كل شعره فيهآ .. تعلقت عيونهآ بالارض .. بلعت ريقهآ .. هزت رآسهآ بعدم تصديق وهمست بـ : هــ ــ ــو
[ سأروي لكم مآحدث قبل شهرين بالضبط ]
بالسوق .
سمر : آنتٍ آدخلي آنآ بنتظرك هنآ
نوف : طيب مآرآح آتأخر .. لاتبعدين خليك هنآ .. دخلت
آبتسمت بقوه لمى شآفته وآقف وعيونه عليهآ .. خجلت من نظرآته ..لفت عنه .. سمعت رنه آلمسج ..طلعت جوآلهآ وقرت رسآلته
خآلد: ومآهقيت آن آلبرآقع يفتنني
ردت عليه وهي كآتمه ضحكتهآ : آنآ مو لابسه برقع ههه
خآلد بهيآم : كله وآحد .. آآه مآذبحني الاهالعيون .. حبي خلينآ نتقآبل بالكوفي حدي مشتآق لك
بربكه سكرت جوآلهآ
نوف : مآفيه اللي آبي ..يله خلينآ نرجع البيت
سمر : آحم .. لاتونآ وآصلين
نوف بهمس : سموره تكفين خلينآ نرجع
سمر بشك : وش فيك كأنك مقروصه
نوف : لاتعصبين بس ترى من دخلنآ المول وفيه شباب يلاحقونآ
سمر بلعت ريقهآ وبتمثيل : وينهم
نوف : اللي ورآنآ .. وآحد لابس برمودآ و..<مسكت سمر لمى لفت عليهم > آهئ مجنونه آنتٍ لاتطآلعينهم
سمر بتمثيل : وجع يوجع بطونهم .. وضحكت من ورى النقاب ع آختهآ
نوف : خلاص آمشي
سمر : لاوآلله مآطلع عشآنهم وبعدين نسيتي لميآء مآشرينآ لهآ شيء وآخوك حآلف مآيودينآ غير هاليوم
نوف بضيق : آيه وآلله والحفله بعد بكره
سم مسكتهآ مع يدهآ : خلاص آجل .. آمم شوفي هذآ حلو خلينآ ندخله ..دخلوآ المحل ومن بعدهم دخل مآزن وخآلد
مآزن : يَ ولد ضبطني مع آختهآ
خآلد رمى عليه نظره سكته
مآزن بضحكه : لاتكون مصدق نفسك
خآلد بحده : مو شغلك
مآزن : هههه آتحدآك تقنع آمك ..شوف آبوك يمكن لكن آمك مستحيل ههههه
خآلد : آلله يآخذك زين ..مسك فستآن .. وعيونه ع سمر
مآزن همس بأذنه : آلله يآخذني مآقلنآ شيء بس تكفى عرفنآ ع بعض شكلهآ مزيونه
نوف ضغطت ع شنطتهآ بقوه : خلاص مشينآ الظآهر هذولي مآورآهم الاحنآ اليوم
كآنت فرحآنه بقربه مسكت فستآن : لامآني طآلعه
نوف نزلت الفستآن وسسحبتهآ معهآ غصب .. وبرى المحل : آن شآء الله عمرهآ مآلبست ..قلت مشينآ
سمر كآنت تتحلطم بصمت
بالموآقف المظلمه ..طلعوآ بعد مآتأكدوآ من وجود سعود
مآزن : يَ حلو وقف خلنآ نتعرف ع بعض .. يَ حلو
نوف بقله صبر : آنت مآتستحي مآتخآف الله .. مآعندك خوآت
سمر بترجي مسكت يدهآ :خلاص مشينآ
مآزن بآبتسآمه عريضه : تؤ وش دعوه ترى بس نبي نتعرف يَ حلو ..وغمزلهآ
نوف بعصبيه : بعد عنآ آحسن لك ..صدق دنيآ مآعآد بهآ رجآل
مآزن : رجآل غصب عنك
خآلد مسك يد خويه وندم آنه قال له يرافقه : خلاص آختي روحي ..
نوف : وآضح آنك رجآل وآلدليل وقفتك هذي .. آمشي بس آمشي
عند آلسيآره
مآزن دف خآلد عنه وبحده :آتركني مآبقى الا هالحقيره تغلط علي هي من تكلم بهالطريقه
خآلد : تستآهل قلت لك آتركهآ ..ركب وشغل السيآره
مآزن ركب وبعصبيه : آآآخ بس لو صكيتهآ كف ..
خآلد حرك وبشبه آبتسآمه : قلت لك البنت مو رآعيه حركآت ,.,.وبعدين آنت عندك عشر وقفت على ذي
مآزن : روح يَ شيخ آختهآ لهآ كم شهر معك ..يعني هي بتطلع شريفه
خآلد بحده : يَ ليل وش تبي فيهآ والا ألمسأله عنآد صآرت .. خلاص بالله سكر الموضوع
مآزن رجع ظهره: آسكت بس آسكت لاحط حرتي فيك
خآلد تنهد وكمل طريقه
سمر : وآنتٍ ليه تردين عليه ..طول عمرنآ حآقرينهم يعني جت ع اليوم ..حبيتي تتفرعنين
نوف : آقول حلي عني ..هذولي مآيسكت عنهم شباب ماصخ ع باله كل البنآت لهم علاقات لاحبيبتي برد عليه وبرد ..
سمر : طيب ولميآء اللحين شلون من وين لهآ فستآن
نوف : آآه بعطيهآ فستآني هوآصلا عآجبهآ
سمر : وآنتٍ
نوف : مآله دآعي آحضر .. آصلا مآلي نفس
سمر تسندت ع الباب وبملل : آووف وينه هذا مو يقول انا برى لاتتأخرون علي
نوف : هذآك هو جآء
سمر ضيقت عيونهآ : معه كيس ..آكيد لازم يشتري لحبيبه قلبه ..
....
[ نوف ]
ضمت نفسهآ .. وآنسآبت دموعهآ كآلعآده ..
بعد مآخذت لهآ نفس وهدأت سألت نفسهآ كالمجنونه ..
ليه حبسني بالغرفه .. وخلى وآحد غيره يعتدي علي .. كل هذآ عشآني تهآوشت معه.. كل هذآ آنتقآم .. آآآآه
من آول يوم لي ع هالدنيآ وآنآ حظي ميت مثل كل شيء حبيته..
ولمى رحت آجيب سمر .. لمى نسيت كل شيء حتى سعود .. طلع بوجهي .. وتركوني بلا روح ..
البنت بدون شرفهآ وش تسوى..!!! آآآه يبه ليتك تركتني مرميه للكلاب عند بآب المسجد ولاجبتني عشآن آعيش عمر وآنآ مدفونه بهالجسد ..
كل شخص حبيته .. فقدته ..كل شخص حس فيني رآح ..
وآنآ من بقى لي .. من بقى لي !!!!
حتى حيآتي آللي عشتهآ طلعت كذبه ..
يعني لو مآتقآسمنآ آلورث مستحيل كنت بعرف آني لقيطه ..
بالاول آسمي اللقيطه واللحين آسمي مغتصبه..
ليه كل آسمآئي قآسيه ..
آآآه ليه مجبوره آعيش وآرضى بظلم غيري
متى يَ ربي آدفن كل همومي وكل آحزآني وكل دموعي
مشتهيه آفرح آضحك آصرخ ..
تمددت ع جنبهآ ..تكورت وضمت نفسهآ بتعب روحي ونفسي قآسي ..
بالريآض ..
نزلت من الدرج .. دخلت الصآله وآستغربت جلوسه بالظلمى ومكتفي فقط بنور الحديقه آلدآخل من آلنآفذه
قربت من آلكنبه آللي هو جآلس عليهآ .. القريبه من آلنآفذه ..تنهدت : عزوز مآرآح تنآم؟؟
هز رآسه بلا وعيونه ع آلنآفذه الكبيره آللي تطل ع الحديقه
عرفت آنه متضآيق جلست مقآبله ع ألكرسي : عز لاتكبر السآلفه
عبدالعزيز بضيق : عمتي .. رآحت لمزرعه الخيل .. والحآلهآ بعد وتقولين لاتكبر السآلفه
ندى : تؤ قلت لك آم شوقي معهآ يعني مآلك حجه
عبدالعزيز : الا لي حجه .. المزرعه برى الريآض ..وآم شوقي آذآ رجعت بعرف كيف آتصرف معهآ هي وهالدلوعه
ندى : يَ آخي آنت فكر فيهآ شوي كلنآ تآركينهآ ولاهين باشغآلنآ .. حتى آبوك مسآفر ومن قضيه لقضيه .. وآمك هه آصلا آمك متى سألت عنهآ من مطآر لمطآر ..آآآه حط نفسك بمكآنهآ وسآعتهآ بتعرف قد آيش آلوحده قآسيه
عبدالعزيز : دآئمآ اقول لهآ وآحذرهآ .. وهي مطنشه .طيب لو صآر عليهآ شيء آنآ وش آسوي .. ليه مآتحس فيني ربيتهآ بنفسي آغلى من روحي علي آبيع آلدنيآ كلهآ عشآنهآ وهي مآتسمع كلامي
ندى بحب لانهآ عآرفه صدق مشآعره : آنآ عآرفه آنهآ غلطآنه بس تكفى لاتزعلهآ .. خلهآ الليله وبكره بكيفك
عبدالعزيز وقف وبجديه : لا اليوم .. ورجآء عمتي لاتتدخلين
ندى لفت ع آلنآفذه ووقفت لمى شآفت نور السيآره : عبدالعزيز لاتسوي شيء تندم عليه ..تركته ومشت للبآب
نزلت من آلسيآره وعينهآ ع عمتهآ آلوآقفه عند آلبآب وبأبتسآمه عريضه
مشت ببطء ..حتى آم شوقي آللي جت بعدهآ سبقتهآ ..
آم شوقي : آلحمدلله ع آلسلامه يَ آنسه ندى
ندى بضحكه : آلله يسلمك ..بسرعه روحي لايجي عبدالعزيز ويحط حرته فيك ..< وجهت كلامهآ لجنآ >وآنتٍ تمشين ع آلبيض ..
جنآ : هلا عمتي
ندى بتقليد : هلا عمتي !! فيه آحد يسلم ع عمته آللي مآشآفهآ من آسبوع كذآ ..
جنآ حضنتهآ وبآستهآ بقوه ..بعدت عنهآ : خلاص
ندى : ههه خلاص يَ روح عمتك
مدت عيونهآ له .. مشت له ببطء وفرحت بدآخلهآ لمى شآفته مآبتعد معنآتهآ مو زعلان ..ركضت عشآن تحضنه .. ثم بعدهآ عنه بجديه
: ليه تروحين لهآ .. وعندك مزرعه آلخير هنآ
جنآ .. نزلت عيونهآ وحست برغبه قويه بالبكآء ..
ندى : عز مو وقته
عبدالعزيز : ردي على سؤالي يَ جنآ
رفعت عيونهآالدآمعه له : مليت .. وبعدين لو آنت جبت خوليو هنآ زي مآوعدتني كآن مآرحت
عبدالعزيز: آنآ قلت لك بالحرف آلوآحد بجيبه آذآ رجعت .. وعقوبه لك لانك كسرتي كلامي مآرآح آجيبه
جنآ بعبره : لييه آنآ وش سويت
عبدالعزيز : وش سويتي !! تسآفرين برى الريآض عشآن بس تشوفين الخيل وتقولين مآسويت شيء
ندى : عبدالعزيز .. <حطت يدهآ ع ظهرهآ بحنيه > خلاص حبيبتي مآفيه شيء يخليك تبكين
جنآ : لا خليه يَ عمتي آصلا هو مآيطفش مثلي بس بالشركه والا مسآفر ثم يجي ويحآسبني آهئئئ ..ركضت لغرفتهآ
ندى : آفف منك عنيد .. لحقتهآ
كلامهآ .. آثر فيه وحسسه بمدى آنشغآلهآ عنه .. ونسيآنه لمعآنآتهآ الشبييهه فيه .. لف ع ورى وصعد الدرج .. وقفه صوت
آم شوقي : آرجوك يَ بني مآتزعلهآش دي لسه صغيره
آبتسم لهآ بخفه.. وصعد لجنآحهآ المقآبل لغرفته
ندى بهمس : رفضت تفتح لي خلهآ الليله ترتآح .. مشت عنه
عبدالعزيز : تصبحين ع خير
ندى : وآنت من آهله
قرب ومسك مقبض الباب: جنو آفتحي لي الباب ..يعني مآلي خآطر عندك يله عآد .. طيب مآتبين تشوفين وش جبت لك .. جنو آنآ عزوزك توقفيني كذآ .. ترى خلاص بروح .. يعني عآدي آروح .. طيب خلاص تصبحين ع خير .. آنآ بروح لغرفتي بس بتركهآ مفتوحه ..تنهد ولف لغرفته .. غير ملابسه وتمدد ع السرير .. وصورتهم بيده ..بآسهآ ونزلهآ جنب الابجوره ..
نزلت رآسهآ وتضآيقت لمى مآشآفته وآقف برى .. وقفت .. جلست ع سريرهآ وضمت دبدوبهآ بقوه ..وحده قآتله ومحد حآس فيهآ .. وآهم شيء عندهآ بالكون لاهي عنهآ .. بكت كعآدتهآ ثم آستسلمت للنوم ..
بالسيآره ..
اليوم آلثآني صبآحآ
خآلد : بصرآحه مآتوقعتك تجي توصلني هههههه
مآزن : الا صدق وش عندك كل يوم مأجل السفر .. مره اليوم مره بكره
خآلد رجع ظهره : شغل ابوي مآيخلص كل يوم طآلع لي بشغله .. آآه
مآزن : وش فيك ..
خآلد : خآيف
مآزن لف عليه بذهول : من وش خآيف
خآلد : من آشيآء كثيره
مآزن : وش فيك يَ بن الحلال خوفتني قول وش عندك
خآلد : آول شيء خآيف آمي ترفض زوآجي ..تعرفهآ تبي بنت خآلي .. خآيف ترفض وتغصبني
مآزن : آنت رجآل شلون بتغصبك آقول خل عنك الوسوسه
خآلد : بلاك مآتعرف آمي خآلي عندهآ بالدنيآ آخوهآ آلوحيد رضآه فوقنآ كلنآ
مآزن : لا يَ بن الحلال هونهآ وتهون .. على مين تدق
خآلد : لي آسبوع آتصل عليهآ وجوآلهآ مغلق ..
مآزن : حبيبتك !!
خآلد :ايه من تقآبلنآ بالكوفي هذآك اليوم .. وهي مآلهآ حس ...آووف آخآف فيهآ شيء
مآزن بلع ريقه وتذكر آللي صآر .. آصلا شلون ينسى مو صديق عمره تبرأ منه عشآن هالسآلفه
خآلد : آلله يستر
مآزن : هييه لاتصير رخمه .. خلك قدهآ يمكن تبي تثقل شوي عقب مآغسلت مخك وغصبتك ع آلزوآج
خآلد : ههههههه قايل آنك خآيس
مآزن :ههههه آيه آضحك وفكهآ ترى النكديه عليك ولا شيء
خآلد بعد فتره وبجديه : مآزن تكفى طلبتك
مآزن بمزح: مآعندي سلف
خآلد :هههههه لا مو فلوس .. بس تكفى آبو تركي وش فيه [ الفيصل ]
مآزن وعينه ع آلخط وبهدوء قاتل : مدري
خآلد بتأفف : آنتم دآيمآ كذآ مطلعيني برى موكأني صديقكم تتهآوشون ع آتفه شيء ومآعرف الا آذآ ترآضيتوآ .. هو يحلف ويقول مآفيه شيء وسكر الموضوع وآنت
مآزن بلهفه : كلمته
خآلد : كلمته آمس لمى تأجلت رحلتي قلت آشوفه وتدري وين طلع
مازن : وين !!
خالد : بمكه
مازن : مكـــــــــه!!
خآلد : يقول من زمآن مآعتمرت ..بس تصدق آنآ آستغربتهآ منه دآئمآ يقول لنآ حتى لو مآنروح بس على الاقل نعرف آآخ بس لو آعرف اللي بينكم
مآزن تضآيق ..وبهدوء : وصلنآ ..
نزلوآ ..ودخلوآ المطآر ..
رجع ظهره ع ورى بعد مآآخذ من فنجآن القهوه ..
تعلقت عيونه بالسحب .. بحآله شرود تآمه ..
برحلته الى مكه آللي مآطولت كثير .
آستغفر وطلب المغفره كثيير .. وآن شآء الله تقبل منه هالتوبه ..
طلب من وآحد من آللي يثق فيهم كل شيء عنهآ ..
لانه وصلهآ بنفسه ..عرف العنوان ومنه قدر يجيب آسم سعود بالكامل ..
كل شيء عنهآ بملف ع مكتبه وبآنتظآره ..
فتح الاي فون .. وبالتحديد ع آسم آميرتي .. < زوجته جوهره >
تنهد وبدآخله قصه لم تبتدي ..
[ الفيصل ]
آول مره آصبر ع فرآقك يَ جوهره .. آول مره مآزعجك باتصالاتي
آكيد اللي صار بيأثر ع كل شيء بحيآتي وآوله ع زوآجي ..غمض عيونه بتعب وآرهآق .. مآنآم آكثر من سآعتين ..كل مآغفت عينه يرجع يسمع صرآخهآ وترجيهآ < آلله يخليك آذبحني آهئئئئئئ
ولاترجعني كذآ آهئئئئئ آخوي وآلله بيذبحني آآهئئئ آلله يخليك >
تنهد بتعب شديد طعنتك تجرح يَ مآزن .. مآني مصدق صدآقه عمر كلهآ دفنتهآ وعشآن مين ..آآآه لو آعرف من السبب .. مو معقوله يكون من تفكيره هو آكيد فيه آحد له غرض من هالشيء .. آكيييد بس من بيستفيد وش بيستفيد .. ..؟؟؟
بالريآض ..
[معآذ .. ولد خآله جوهره زوجه الفيصل ]
مسك الشريط .. وعلى محيآه آبتسآمه عريضه ,. تحولت بثوآن الى ضحكه ..
بنشوف يَ جوهره وش بتسوين بعد مآتشوفين زوجك وهو بآحضآن غيرك .. خلاص بترجعين لي وبرضآك ..
وقف وبصوت مسموع : هذآ آنت آخذت شيء مو لك .. وعشآنهآ خسرتك رفيق عمرك .. وزوجتك قريبآ ..
[ معآذ .. كآن يحب جوهره من الصغر وهي بعد .. بس لمى عرفت آنه متزوج بالسر من وحده لبنآنيه .. رفضت تتزوجه وآصرت ع قرآرهآ خصوصآ بعد مآعرفت آنهآ موزوجته الاولى .. وقبلت تتزوج الفيصل ع الرغم من كرههآ له فقط لتغيض معآذ .. آللي مآقدر يخليهآ تغير رآيهآ حتى بعد زوآجهآ .. قال لهآ آنه الفيصل رآعي علاقات وسهرآت مآصدقته .. وقالت له آنهآ رآضيه فيه .. مرت عليه سنتين وبالاخير قرر يدفع نص مليون لمآزن عشآن يجيب له فيديو يثبت للجوهره آنه زوجهآ ع علاقه مع وحده ثآنيه ..
مآزن بالاول رفض لكن .. معآذ هدده بآدله تثبت تورطه بتجآره المخدرآت وفوق هذآ بيع الخمور .. اضطر آنه يوآفق لكنه تفآجئ من المبلغ اللي آنعرض عليه .. وألبآقي تعرفونه ]
بآحدى الفلل بالريآض
آم جوهره : زوجك متى يرجع
جوهره لبست عبآيتهآ ..: مدري عنه
آم جوهره : يَ بنتي الفيصل خوش رجآل ترى بعنآدك هذآ بتخسرينه
جوهره بحده : يمه مو آنآ اللي آنغصب
ام جوهره بعصبيه : غصبك ع آيش!! كل آللي قاله آنه يبي عيآل آجرم آلرجال
جوهره : آآآآآوف يمه بليز الموضوع هذآ خآص وآنآ بصرآحه مو مستعده .. تؤ توني صغيره ليه آشيل هم العيال بدري
آم جوهره : يَ خوفي بكره تندمين .. ويكون فات الوقت
جوهره آخذت شنطتهآ : حلا تنتظرني برى .. بآآآآآي
آم جوهره وقفتهآ : لاتتأخرين ترى هو كلمني وقال آنه بيجي من المطار سيده
جوهره بضيق : يَ سلام توه يتذكرني .. حتى من لمى سآفر مآتصل علي مره وحده وتقولين بتندمين .. خليه يولي مونآفعني بشيء ..
طلعت وتركت آمهآوآقفه ..
طلعت للحديقه ..ووقفتهآ الخدآمه وبيدهآ كيس صغير : مدآم هذآ كيس فيه وآحد قول آعطي مآمآ جوهره
جوهره : آخذت الكيس بسسرعه ..فتحته وآستغربت الشريط الصغير اللي فيه ..
حلا فتحت الدريشه : جوجو يله تأخرنآ
رمته ع آلخدآمه وبحده : شيليه بغرفتي .. ركبت السيآره وطلعوآ من السور
دخلت الغرفه فتحت الدرج .. وحطته بين آغرآضهآ.. طلعت وسكرت الباب..
ليلا السآعه 10 بجده
طلعت من الغرفه ودآرت عيونهآ بالممر
سمر وهي صآره ع ضروسهآ : يَ الغبيه آرجعي
مآردت عليهآ وركضت للسطح
سمر بهمس : غبيييه .. وقفت عند آلبآب تنتظرهآ وهي تدعي آنه سعود مآيكشفهآ
[ لميآء ]
وقفت عند بآب السطح وعينهآ ع آلغرفه الصغيره .. تجمع آلدمع بعيونهآ من آلمنظر ومن اللي محبوس ورى الجدرآن ..
خطر ع بآلهآ كل ذكرى عآشوهآ بهالغرفه .. لمى كآنوآ يتخبون من مشآري .. ولمى كآن يزعل عليهم كآن يجيب آغرآضه هنآ وينآم .. تذكرت كلمته آللي قالهآ لهم قبل مآيموت بيوم<نوف + سمر > خلاص مآرآح آلعب مع آلبنآت ..آنآ رجآل
تسآقطت دموعهآ بسسرعه .. لمى تذكرت كره نوف لهالغرفه لانهآ تذكرهآ فيه .. وآللحين هي مرميه فيهآ
رجعت للوآقع .. تقدمت ببطء .. فركت يدينهآ بتوتر وخوف من وجودهآ هنآ .. كل مآتقدم تبكي آكثر .. وقفت آمآم آلبآب حطت يدهآ عليه وبصوت مخنووووق : نـــ ــــ ـ وف ..آهئئئ
نست كل آلامهآ ... ورآحت للبآب بسسرعه : آهئئئ لميآء
لميآء : آهئئئئ نوف ..
نوف آخذت لهآ نفس بعد مآتذكرت : آنزلي
لميآءبترجي : نووف
نوف : تكفين آنزلي قبل مآيشوفك سعود
لميآء هزت رآسهآ بقوه وكأنهآ آمآمهآ: لامآرآح آنزل الا لمى آعرف وش صآر لك من آللي سوى فيك كذآ
نوف بكت بقوه : آهئئئئ وآلله مآعرفه آهئئئئ مآآآعرفه آهئئئئئئ
لميآء : يعني يعني عمرك مآشفتيه قبل
نوف : آههئئئ لاآآآ وآلله مآعرفه ..
لميآء بربكه وخوف : طيب آنتِ وين كنتي آقصد وين رحتي هذآك اليوم لمى طلعتي .. !!
نوف بتعب : حتى آنتٍ يَ لميآء مو مصدقتني
لميآء بسسرعه: لا وآلله مصدقتك آنتٍ آختي شلون آشك فيك .. بس آنتِ طلعتي وقلتي بترجعينهآ ..شلون تروحين لهآ وآنت مآتعرفين مكآنهآ ..
نوف :........
لميآء : تكفين جآوبي علي هالسؤال ذآبحني ..
نوف : آنآ رحت الاسترآحه
لميآء : آي آسترآحه
نوف : وش هالصرآخ
لميآء تجمدت : يَ ويلي يَ ويلي
نوف بخوف : لميآء وش فيك
لمياء برعب شديد: سعود سعوود قاعد يهاوش سمر اهئئئئ يَ ويلي اكيد اللحين بيجي هناا آآآآهئئئئئئئئئئئئئ
نوف : لميآآآآآآآآآء
سعود : لميووووووه ...ركض لهآ وجرهآ مع شعرهآ : وش تسويين هنآ مآقلت لاحد يصعد .. ضربهآ كف وسحبهآ تحت
نوف مستمسكه بمقبض الباب : سعووووود آهئئئئ لاآآآآآ تكفى لاتضربهآآآآ
رمآهآ ع الارض وبحده : يَ ويل آللي تعتب برى ..بكسر رجولهآ .. سكر الباب وقفله
ركضت بسسرعه للميآء .. آللي طآيحه تبكي ويدهآ ع خدهآ ..بعدت يدهآ وشهقت : آهئئئئئئ مجنون هذآ .. < آصآبعه معلمه ع خدهآ >
لميآء رمت نفسهآ بحضنهآ وبكت بقووه ..
سمر : خلاص حبيبتي هذي آزمه وبتعدي مثل اللي قبلهآ
لميآء بعدت عنهآ وبصوت مخنوق : لاتكذبين ع نفسك آخوك نآوي يذبحنآ
سمر : كلمتيهآ ..
لميآء بسسرعه تذكرت الاسترآحه .. وقالت لسمر آللي سمعته من نوف بالضبط
سمر بذهول : رآحت لهآ ...
لميآء بترجي : سمر فهميني وش هالاسترآحه .. آنتٍ تعرفينهآ
سمر مصدومه الى الان : مآتوقعتهآ تكون هنآك آبدأ
لميآء : سمررررر .. قولي لي
سمر لفت عليهآ : الاسترآحه هي المكآن آللي كنت آشوف خآلد فيه قبل مآتمسكني نوف وتخليني آقول له يجي يخطبني وآلبآقي آنتٍ تعرفينه
لميآء تكمل عنهآ: وبعدهآ تهآوشتي معه وهددك
سمر : آيه بس آنآ هذآك اليوم مآرحت لهآ .. آول مره نتقآبل بكوفي .. يمكن لو كنت هنآك كنت بقدر ...
لميآء بحزن : مآتقدرين تغيرين اللي صار ..هذآ قدرهآ
سمر : آنآ آنآ قلت لهآ الاسم بس مآتوقعتهآ بتتذكره مآتوقعتهآ بتروووح .. آآآه
[ نوف آجبرت سمر تنهي علاقتهآ مع خآلد آذآ رفض يتقدم لهآ وهالشيء عصب خآلد كثيير وهدد سمر آنه ينشر صورهآ آذآ سمعت كلام آختهآ .. بس طبعآ كآن نآوي يخوفهآ بالتهديد لاآكثر .. وسمر قالت لنوف آنهآ بتروح تجيب صورهآ ..حبستهآ نوف .. وألبآقي تعرفونه ]
بالريآض ..
جوهره : وموضوع العيآل
الفيصل بتنهيده : سكرنآه
جوهره بابتسآمه : آوكٍ بعد يومين برجع
الفيصل :وليه مو اليوم ..؟
جوهره : حآبه آريح شوي عند آمي ... فيهآ شيء
الفيصل وقف : يعني مآرآح ترجعين معي آللحين
جوهره : قلت لك بعد يومين
الفيصل : على رآحتك مآبي آغصبك ع شيء
آم جوهره بعد مآطلع الفيصل قربت من بنتهآ بسسرعه ومسكتهآ مع يدهآ بقوه : هبله آنتٍ ليه مآرجعتي معه
جوهره آشرت ع آلبآب اللي طلع منه : آرجع معه وهو مآيبيني
ام جوهره بحده : آللحين له سآعه يرآضيك حتى موضوع آلعيال اللي مآفيه رجآل يرضى ينسآه نسآه عشآنك وتقولين مآيبيك
جوهره : آيه هو لو يبيني كآن غصبني آرجع معه .. قبل مآيستحمل يبعد عني .. وآللحين عآدي عنده آغيب يوم يومين .. صآير مآيهتم فيني مثل قبل
ام جوهره : وش تفرق عندك مو آنتٍ تقولين عنه كريه وغثيث آشوف يوم ثقل مآعجبكٍ
جوهره : آلمره تحب الاهتمام .. وخصوصآ آذآ تعودت عليه ..
ام جوهره : وآنآ آشوف آنك بتخسرينه ببرودك هذآ
عطت آمهآ ظهرهآ ..
تنهدت من تفكير بنتهآ .. وصعدت لغرفتهآ
[ جوهره ]
تبيني آرجع له وهو مو سائل عني مآصدق قلت له بعد يومين طلع ..آآآه فيه شيء غريب مو مثله قبل .. حتى بمكالاماته صآير متغير.. لا يكون صدق مل مني .. تؤ لالالا مستحيل هويموت فيني ..
مآيكتب قصيد الا عني .. مآينآم الا وآنآ جنبه
وفوق هذآ كله تقوووول آرجعي معه ..
بعد تلك الايآم بثلاث شهور ..
وتحديدآ بملكه سمر ..
دآرت حوآلينهآ وهي تقرأ عليهآ الرقيه.. تأملت آختهآ بآعجآب مآقدرت تخفيه وكل شوي تبوسهآ
سمر : هههه نوف خلاص
نوف بآبتسآمه : وش عندك آنتٍ آنآ فرحآنه
لميآء دخلت والبخور بيدهآ : وآآآآآآآو وش هالجمآل .. تهبلييييييين .. بآستهآ بخفه عشآن الروج
سمر : آكيد حلوه !!
لميآء : آيه وآلله تهبليييين الخمري عليك شييييء صح نوف
نوف : ههه صح يَ روحي ..
لميآء بتكشيره : قطيعه وش فيهآ آمه .. بس مكشره تقل جآيه عزآء
سمر آنقبض قلبهآ : مدري عنهآ
نوف غمزت للميآء : هييه آنتٍ لاتصدقينهآ تلعب عليك ..
سآره دخلت وبكره : آلزفه يَ عروس ..
سمر وعينهآ ع خوآتهآ : خآيفه
نوف : تعوذي من الشيطآن مآفيه شيء يخوف
لميآء سآعدتهآ بالفستآن بعد مآبخرتهآ وعطرتهآ ..طلعوآ
نوف عدلت شعرهآ الطويل .. ولفت ع سآره
سآره بسخريه : لاتنبسطين ترى بس اليوم آفرآج
ضحكت وطلعت تآركتهآ مقهوره عند آلمرآيه ..
تمآلكت نفسهآ مآتبي تبكي .. آليوم ملكه سمر ..
مسحت دموعهآ بخفه بالمنديل عشآن الكحل ..
طلعت وقآبلتهآ .. وضحى [ آخت نهله آمهم عمرهآ 46 سنه مآعندهآ عيال وسآكنه بالريآض مع زوجهآ]
آبتسمت بوجههآ ..: مآرآح تنزلين خآلتتي
وضحى بحده :لاتقولين خآلتي .. مآيشرفني آكون خآلتك ..
آنشلت من كلمتهآ .. رآقبتهآ بعيون دآمعه وهي تنزل وتزغرد ..
نزلت رآسهآ وبسسرعه رفعته .. طآحت دموعهآ بحريه
سمعت آغنيه آلزفه .. وهي وآقفه
سمعت الزغآريد .. وهي وآقفه
وقفــــــــــــــــت ووقــــــف الزمن معهآ لحظآت ..
آلمخرج /
كل زآد .. وآنت في الاغلال جوع ..
وكل شرب .. وآنت في سجنك همآج ..
يَ رفيق آلخير ..
لك حق تختآر ..
بين آلديآر ..ديآر ..
وبين الاهل صحآب ..
وبعض العمآر قفآر ..
رآج طيري في السمآء ..
(لا وآحلالاه يَ طيري )

روآيتي / خيآل × خيآل
آللي يبي آلوآقع يغير آلموجه ...

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المخ, الجنين, الكاتبة, يالله, صبري, سنين, عطري, فادني, ومقطان
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:14 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية