لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-06-12, 01:17 PM   المشاركة رقم: 31
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البارات التاسع والعشروون
==
==
==
==
ببيت ام بدر
دخل بدر بسرعه وهو مايدري وش السالفه جاء طاير من مكالمه ميار
بدر:شفيه شصاير
ام بدر:وش فيك يمه مافيه شي
بدر:خرعتني بنتك يمه والله انه عندي عمليه ودكتور ثاني بيسويها عني
ميار:ماقلت ان عندك عمليه
بدر:ماعلينا قوليلي شفيه جايبيني بهالسرعه
ميار:ايمان تبيك فوق
بدر بخوف:فيها شي
ام بدر:اطلع لها وراح تعرف منها
بدر:طيب
طلع لفوق وهو يتوجه للغرفه فتح الباب وهو يشوفها مستنده على السرير وتبكي
انفجع من شافها تبكي :ايمان
ايمان لفت بسرعه وهي تبكي:بدر
بدر وهو يقرب منها:وش فيك ليه تبكين
ايمان قامت على طول وهي ترتمي بحضنه:بدر خذني من هنا خذني بعدني عن هنا
بدر:شفيك وش صار حبيبتي اهدي
ايمان بصياح:انا مابي ابقي هنا تكفي خذني
بدر وهو يبعدها ويمسك وجهها:طيب باخذك بس اهدي وعلميني ليش اهلي مزعلينك بشي
ايمان وهي تحرك راسها بلا:مازعلوني بس مابي ابقي بهالبيت مابيها تلاقيني هي ماتبيني هي رمتني هي قالتها اليوم هي تركتني رمتني واليوم تقولي بنتي تقولي بنتي
وبصياح عالي:كيف تقولي بنتي وهي رمتني هي رمتني اهى اهى عشت مذلوله عشت خدامه اغتصبني رابح بسبب امي بسببها لانها رمتني رمتني قتلتني اكثر منهم
والله قتلتني حرام عليها انا ايش ذنبي انا كنت طفله صغيره خلتني يتيمه من يوم انا صغيره يتمتني وخلتني اخدم ام راشد خلتني ماتعلم مثلي مثل اي بنت
ماعيش طفولتي مافرح بالعيد مثلي مثل اي بنت ليه ليه انا وش ذنبي وش ذننننننننننننننننننننبي
بدر كان يناظرها وهي بحاله هستريه جداااا وبحاله بكاء ماتنوصف شافها وهي تطيح على زوجها قدامه وهي تردد:انا وش ذنبي وش ذنبي
بدر نزل لها وهو يرفع راسها:انتي مالك ذنب ياايمان مالك ذنب
ايمان وهي تبكي:ليه رمتني طيب ليه الحين بس دورتني ليه
بدر:مادري ياايمان مادري
ايمان بضعف وبانهيار:خذني من هنا ابعدني عنها مابيها ترجع وتلقاني
بدر وهو يبيها تهدي:ان شاء الله حبيبتي راح اخذك بس ابيك تهدين الحين ويكفيك بكاء
ايمان ماقدرت تسكت ماقدرت تهدى هي كانت تبي امها وتعرف سبب تركها لها ويوم عرفته ماكان بالنسبه لها سبب مقنع او يعطيها الحق بانها ترميها
بدر عوره قلبه على شكلها وصياحها اللي يعور القلب حضنها على طول وهو يبيها تهدي بحضنه:بس ايمان بس عشاني
ايمان شدته بقوتها وهي تبكي تبكي بقووووه



......................



ببيت ام عبدالله
ليلي:بنتي ماتبيني قالت لي ماني بنتك واختفي من حياتي زي ماختفيتي منها وانا صغيره
ام عبدالله:ليه يااختي كنتي متوقعتها ترتمي بحضنك وتنسي سنين عمرها اللي عشتها بدونك
ليلي:بس كنت ابيها تسامحني وتفهمني انا غلطت وابيها تسامحني قبل مااموت
ام عبدالله:عطيها فرصه وصدقيني بتسامحك
ليلي:ان شاءالله
عبدالله وهو يدخل:السلام
الكل:وعليكم السلام
ليلي:هلا بعبدالله هلا باللي قطع خالته
عبدالله وهو يبوسها:اعذريني ياخالتي منشغل هالفتره
ليلي:بايش
ام عبدالله:بالنادي والجامعه بيكمل هنا ومانشوفه ياوخيتي الا هالوقت وكل الوقت برا البيت
عبدالله وهو يضحك:يايمه تحملي انشغالي هالفتره
ام عبدالله:والله فاقده حسك يايمه
عبدالله وهو يبوس راسها:الله لايخليني منك يايمه
ليلي:ولو ياعبدالله مالك حق تقطعني وتنشغل عن اهلك
عبدالله:ان شاء الله ياخالتي ماني منشغل عنكم ان شاء الله
ليلي:يالله عطنا اخر اخبارك
عبدالله:امرك البيت لفضيت واعلمك صاحبي برا وتاخرت عليه
ليلي:يويلك لو ماتمرني
عبدالله:امرك ان شاءالله
ليلي:ان شاءالله
طلع وهو يكذب عليهم بسالفه صاحبه ركب سيارته وحرك وهو يفكر بايام كندا
يفكر بايامه هناك كيف كان صايع ضايع ووعي ورجع عبدالله الاولى بعد ماصار التفجير بالجامعه
وبعد ماصار يلاحق رحيق وللحين لما طلعت بنت خالته
تنهد وهو يقول لنفسه"لازم تنساها ياعبدالله لاتفكر فيها حتى لو كانت بنت خالتك انسي انسي"




...................................


ببيت ام تركي
خلود وهي تبتسم:ولهت عليكم حدي
تركي:واحنا اكثر
خلود وهي ماسكه يد ام تركي:انتي القلب الكبير انتي الوحيده اللي ماعرفت قيمتك الا بعد مازوجني ابوي غصب عني
تركي:ماتبينه
خلود وهي تناظره:انا حامل منه
تركي:بس لو ماتبينه اوعدك اخليه يطلقك لولدتي وتبقين عندنا لين تولدين
خلود وهي تحط يدها على بطنها:انا حبيته
تركي:بس انتي قلبي
وقطع كلامه صوت جوالي خلود
خلود وهي تناظر جوالها:هذا هو شكله برا
وردت عليه:الو..طيب بخلي تركي يطلع لك ..طيب باي
تركي:برا هو
خلود:ايه
تركي وهو يقوم:رايح اشوفه
خلودابتسمت وهي تناظر ام تركي وهي تضغط على يدها
طلع تركي برا وهو يشوف الرجال الكبير كانت صدمه له وظلم لاخته انها تاخذ واحد مثل هذا
ماعرف وش يقول بس كان يناظر بالشايب اللي وجهه متجعد يناظر بالرجال المسن بنظره عند اخته
تركي وهو ياشر عليه:انت سعود
سعود وهو يبتسم ويمد يده:ايه
تركي سلم عليه:هلا حياك
سعود وهو يمشي معاه:زين تعرفنا عليك يالنسيب
تركي ابتسم وهو متضايق من هاللي يكون زوج اخته
دخله ودخلو وام تركي من شافته ماكانت احسن من تركي صدمه
بالهرجل الكبير على خلود
ناظرت بخلود اللي فهمت نظراتها وحاولت ماتخلي سعود يحس:هلا حبيبي هذي ام تركي وهي امي اللي ربتني
سعود وهو يبوس راسها:كيفك ياعمه
ام تركي هزت راسها وهي متفاجاءه من ظلم ابو تركي لخلود
خلود وهي تمسك يده:اجلس حبيبي
تركي شافهم وهم يجلسون وشاف نظرات خلود وفهمها وجلس وهو يتصنع الابتسامه:ياحيالله النسيب
سعود وهو يبتسم:الله يحيك


.....................



ببيت ام عبدالعزيز
بغرفه سالم
جالس على سريره وافكره توديه وتجيبه
كل اللي كان يقوله لنفسه"انا كيف تزوجتها وهي حامل انا وين كان عقلي ايش اللي طمس على عيوني
ايش اللي خلاني اوقع بهالغلطه وكيف تممت هالزواج انا كيف لمستها بالحرام كيف هالشي هي ماتحلل ومايجوز والزواج مو صحيح
يارب انك تسامحني يارب انك تغفرني انا عبد من عبادك وجهلت بهالشي بدون قصد مني فاغفر لي يالله "
قام من سريره وهو يتعوذ من لشيطان ويتوضي ويفرش السجاده ويصلي لربه ويطلب منه العفو والمغفره


......................



ببيت ام محمد
بالصاله جالسه ترتشف قهوتها وبيدها قلمها ودفترها الصغيره
ولابسه نظاراتها لجت تكتب وهي مرتاحه فتحت صفحه جديده وهي تكتب فيها
ربما الحياه تالمنا كثيرا وتجعلنا نخسر اشخاصا لانود خسارتهم
ولكننا لانعلم ان البعد عنهم حياه اخرى
النسيان هي نعمه من الله نحنا البشر نتالم فتره ولكننا ننسي
ويظهرون بحياتنا اشخاصا اخرون يبعثون لنا السعاده والحب
فاانا لدي اخت بعثت بداخلي السعاده وجعلتني لاارى امامي سوا السعاده
اسالك يالله ان لاتحرمني من قربها وتجعلها بقربي ماحييت
امين..
سكرت الدفتر على صوتها ابتسمت وهي تناظرها:شفيه غدوو
غدير:انتي هنا وحنا مستانسين داخل امشي معاي
سديم وهي تحط قلمها على الدفتر وتقوم:وين
غدير وهي تسحبها:تعالي
دخلت فيها المجلس وكانت تشوف اخوانها وامها يرقصون ومبسوطين
ضحكت وهي تناظرهم
غدير:يالله تعالي ارقصي معانا
ضحكت وهي تقرب من امها وترقص معاها وهي تقولها:منك يايمه عسانا مانخلي
ابتسمت ام محمد وهي تناظرهم وتقول:ولامنك يابعد روح امكم


........................

بجـــــده
اريج:راح ياخذ وبدي مني يمه يبي ياخذه
ام جاسم:وش اللي ياخذه مايقدر الولد بحضانك
اريج:قالي بس تولد بيعيش مع اخوه يعني يبي ياخذه يبي يحرق قلبي اكثر ماهو حرقه لي من قبل
ام جاسم:كانه يقول انا فهد ولد حمود يجي بس ويفكر ياخذه والله لايشوف شي ماعمره شافه مني
اريج:خايفه يمه خايفه من وين طلع لي فهد من جديد من وين
ام جاسم:هو ابو الولد وراح تشوفينه على طول بس انه ياخذ الولد هذا شي يحلم فيه
اريج:مادري يمه مادري
ام جاسم:تططمنى ماياخذه وانا امك
اريج بقل راحه:ان شاءالله

...................


ببيت ام بدرر
بدر وهو يسدحها على السرير وهي متمسكه برقبته:لازم ترتاحين
ايمان وهي تفك رقبته ودموعها تنزل:امي رمتني امي مابغتني
بدر وهو يحطه يده على فمها:اششش خلاص لاتفكرين بشي
ايمان وهي تبكي وتناظره:حتى انت راح ترميني راح تتركني
بدر وهو يمسح دموعها:مستحيل ماراح اتركك لين اموت ماراح اخليك
ايمان بصوت رايح من الصياح ودموعها ماوقفت:طيب خذني من هنا طلبتك خذني
بدر وهو ينحني عليها ويبوس راسها:ابيك تنامين واوعدك لقمتي اخذك من هنا
ايمان:وعد
بدر:وعد حبيبتي وعد
ايمان سكرت عيونها ودموعها تنزل وصدرها يطلع وينزل وهي تبكي وهي مسكره عيونها
بدر احتار معاها ماعرف وش يسوي والا كيف يهديها انسدح جنبها وهو يحضنها لصدره وهو يهمس لها:اهدي اهدي
ايمان شوي شوي بدت تهدي بدت تدوخ من كثر ماهي بكت وشوي شوي استسلمت لنووم
بدر ابعد عندها وهو يغطيها ويمسح بقايا دموعها ويطفي الضوء بهدوء ويطلع من الغرفه وينزل تحت
ام بدر:بشر يمه هدت
بدر:ايش السالفه يمه انا ماني فاهم شي منهي امها وايمان خربطت بكلام كثير ام ايمان جت هنا والا ايش انا ماني فاهم شي
ميار:ليلي صاحبه امي هي تكون ام ايمان
بدر:ليلي!!!!
ميار:ايه وحقيقه ماتستاهل انها تكون امها لانها رمتها بدون حق وبالاخير تبيها تسامحها بعد اللي شافته بحياتها البنت والله حرام عليها
بدر:لحظه لحظه شوي شوي فهموني السالفه
ام بدر:اجلس يمه وبنفهمك
بدر جلس وفهموه اهله كل السالفه
بدر:انا اشوفها منهاره وبس تردد رمتني ورمتني
ميار:صيحها يقطع القلب حرام والله رحمتها
بدر:مالها حق ترميها بس كمان هي امها كذا او كذا هي امها
ام بدر:والله معاك حق
بدر:ايمان تبيني اخذها هالبيت انا فاهمه عليها تبي تهرب من امها
ام بدر:وانت وش بتسوي
بدر:راح اطلع فيها من البيت كم يوم لين تهدي واقدر اقنعها انها امها مهما يصير
ميار:عين العقل ياخوي
ام بدر:خير ماتسوي
بدر:ان شاءالله اقدر انسيها
ام بدر وميار :ان شاءالله


.............................



ببيت ام راشد
رابح وهو يدخل البيت:السلام
ام راشد:وعليكم السلام كان ماجيت كان ظليت هايت
رابح:لاحول الله حرام اطلع مثل الشباب يعني ماني حرمه اجلس بالبيت
ام راشد:لصرت منت حرمه تظل اربع وعشرين ساعه برا
رابح:ايه
ام راشد:وجعيه ان ماتعدلت يارابح راح اعلم اخوك عليك
رابح بملل:اي يصير خير ومشي وتركها
ام راشد:حسبي الله عليك من ولد كانك صاير ماتسمع ولاتوحي
ورجعت الصاله تكمل متابعه

....................


ببيت ليلي
رجعت البيت وهي ماتحصل رحيق بالصاله
ليلي:رحيييق رحيييق يمه
ماشافت منها رد طلعت فوق تشوفها اذا هي بغرفتها
دخلت الغرفه وهي تشوفها ظلماء وتسمع صوت رحيق تهذي
شغلت الضوء وهي تشوفها معرقه وتهذي
قربت منها وهي تجلس جنبها
رحيق وهي تهذي:ماسويت شي انا انجبرت انا ماني مجرمه انا ماسويت شي ..وخروو عني وخروو
ليلي وهي تحركها:رحيق
رحيق فزت وهي تقول:ماسويييييييييييت شي وناظرت امها وعرقها يتصبب وهي تتنفس بسرعه
ليلي وهي تلمس خدها:بسم الله عليك يمه شكلك شفتي حلم مو زين
رحيق وهي تقرب من امها وتحط راسها على صدرها ودموعها تنزل:ماسويت شي يمه ماسويت شي
ليلي وهي تمسح على شعرها وهي مستغربه:شفيك حبيبتي هذا حلم تعوذي من الشيطان
رحيق وهي تشد امه:خليك عندي لاتروحين
ليلي بخاطرها"اه لو تدرين اني كنت عند اختك":انا عندك حبيبتي ماني مخليك


.....................



ببييت ام تركي
سعود وهو يقوم:حنا نسترخص
تركي:تو الناس خليكم كمان
سعود:مره ثانيه ان شاءالله
خلود وهي تقوم:ان شاءالله نجي مره ثانيه
تركي:اوك نشوفكم على خير
سعود وخلود:على خير
خلود قربت من ام تركي وهي تبوسها:اشوفك على شي يمه
ام تركي بصعووووبه:انتـــ..بهي لحـــ..الك
خلود وهي تهز راسها:ان شاءالله
ولبست عباتها وخذت شنطتها ومشت مع سعود وتركي
تركي وهو يمسك يدها:ابوي ظلمك بهالزواج حيل
خلود وهي تناظر سعود اللي ركب السياره:سعود قلبه طيب ويحبني ويهمه رضاي وهالشي كافي العمر مو مهم
تركي:انتي مبسوطه يااختي
خلود وهي تضغط على يده:حيل ياتركي حيل
تركي وهو يبتسم:الحمدالله اهم شي سعادتك عندي
خلود:الله لايحرمني منك ياخوي
تركي:ولامنك ياررب
خلود:يالله باي
تركي ترك يدها وهو يقولها:باي
خلود مشت وركبت مع سعود



.....................


بعــــــــــــــــــــــــــــــ يومين ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
ببيت ام بدر
بيان:من جدكم يمه ليه توكم تقولون لي
ميار:قلنا لجيتينا نعلمك ماحبينا نشغلك
بيان:اي اشغال الله يهديكم اخوي ومرته يطلعون من البيت وليلي تطلع ام ايمان وكل هالاشياء تصير ولاتقولون لي
ام بدر:هذاك عرفتي الحين
بيان:والله ماتستاهل ايمان عقب ماقلنا نست وبدت تتغير رجعت اسواء من اول
ام بدر:ماشفتيها يوم عرفت كيف بكت والا يوم قامت بالليل انهارت علينا ماتبي تجلس بالبيت عشان لاتجي ليلي وتشوفها
بيان:هي قالت كذا
ميار:لا بس واضحه ليه بتطلع من البيت الا عشان امها
بيان:ياعمري ياايمان
ميار:اي والله تعور القلب حيل
بيان:بدر اخوي ماهو مقصر وراح ينسيها
ام بدر:ان شاءالله ينسيها
بيان:طيب ليلي دقت او جت
ام بدر:اي جت وعلمناه باللي صار واليوم ماجت
ميار:بصراحه مقهوره منها انا
بيان:الله يعينها صح هي غلطت بس شكلها ندمانه والله يسامح كيف حنا البشر
ام بدر:معاك حق وايمان بيجي يوم وتسامح امها
بيان:اكيد ان شاءالله


..................


ببيت ليلي
جالسه بالصاله وهي تفكر بايمان
وكيف تركت البيت بسببها
نزلت دموعها حسره وندم على اللي سوته بنتها وخلتها تكرهها هالكره
ماغلطت بحق رحيق بشي
رحيق انخطفت بس ايمان رمتها
ومافكرت ترجع لها الا ثاني يوم
مسحت دموعها وهي تقول:يارررب تسامحني وتغفر لي وتلين قلب بنتي علي يارررب
وهي تقوم وتطلع فوق عشان تشوف رحيق اللي حالها له كم يوم مو عاجب ليلي
دخلت عليها ولقتها زي كل يوم نايمه وتهذي بكلام مو مفهوم
قربت منها وهي تشوفها مثل امس ومثل قبله ومثل اللي قبله معرقه وتهذي بحاله هذيان يوميه كل مانامت
جلست قربها وهي تسمعها وهي تهذي:والله انا مالي ذنب اتركوني وخروو عني مجبوره انا وخرووو عني وخروووووو
ليلي وهي تمسح على راسها:بسم الله عليك يمه بسم الله عليك
رحيق صحت بفزه وهي تناظر امها وهي تبدا تبكي:يبون يذبحوني يمه راح يذبحوني
ليلي وهي تمسك وجهها:ماحد راح يسوي لك شي يمه هذا حلم اهدي
رحيق وهي تبكي وتنفر من امها:لا راح يذبحوني لاني ذبحت عيالهم راح يذبحوني راح يذبحوووووووني
ليلي وهي تمسكها بقوه:قلت لك حلم ماراح يصير لك شي اهدي
رحيق وهي تحضن امها:راح يذبحوني والله راح يذبحوني
ليلي:ماراح يصير لك شي وانا معاك ماراح يصير لك شي


........................



بالمستشفففي
طلعت من الغرفه والشرطين معاها
ناظرته وهي تترجاه:ابي اشوف ولدي طلبتك قبل اروح لسجن تخليني اشوفه
سالم وهو يضحك:هذا حلمك ولد اخوي ماراح تشوفينه والحين عفني بالسجن وقريب بيقصونك
شجون بكاء ورجاء:الله يخليك لو من بعيد
سالم وهو يمشي عنها:خذوهاا
الشرطي:امشي لو سمحتي
شجون مشت بدون اعتراض وهي تبكي
اما سالم اخذ الولد من الحضانه بعد ماسماه باسم اخوه وطلع فيه للبيت
وصل البيت وهو يناظر بذكرى اخوه بريحه اخوه بولد اخوه
نزل وهو يفتح البيت وينادي:يمممممه
ام عبدالعزيز وهي تدخل:هل...وسكتت وهي تشوف الولد اللي بيدينه قربت منها والدموع تغرق عينها وهي تمد يدينها:هذا ولد ولدي
سالم وهو يضحك:اي يمه هذا ولد عبدالعزيز
ام عبدالعزيز شالته وهي تبوسه:هذا ولد ولدي
سالم وهو يشوف فرحه امه:عبدالعزيز ماراح يمه هو ترك لنا ذكراه بولده
ام عبدالعزيز بفرح وهي تبوسه:رح نادي خواتك يجون يشوفون ولد اخوهم رح
سالم:ان شاءالله يمه

.......................



ببيت ام ريااااااااااااااااااااااان
مافيه تغير مافيه جديد
فيه هالبيت امس هو اليوم واليوم هو بكرا بالنسبه لمها
حياتها كلها دموع بدموع بكاء بكاء
الم وحسره وقهر وجع كل هالاشياء بس هي تحس فيهم هي بس
دخلت ام ريان وريان عليها وهم يشوفونها سرحانه ودموعها تنزل على خدها
ريان ناظر امها :مقهور على اختي يمه حيل مقهور
ام ريان:حسبي الله عليك ياام عبدالرحمن وين ماتلاقين وجهك
ريان:الله ينتقم منهم مثل ماحرقو قلب اختي المقهور
ام ريان:لاالشرطه قدرت تلاقيهم ولااحنا ماندري وين اختفي
ريان:مها شذنبها يمه وش سويت
ام ريان:ماسويت شي بس ام عبدالرحمن وعيالها مايخوفون الله حسبي الله عليهم ونعم الوكيل
ريان وهو يقرب من اخته ويجلس قدامها ويمسح دمعتها:ياليت الوجع اللي بقلبك بقلبي ولاهو فيك
مها سكرت عيونها ودموعها تنزل:ابي ولدي ريان انا راح اموت
ريان وهو يناظر امه ويمسك وجه مها:لاعاد تقولين هالجمله فاهمه لاعاد تقولين بموت فاهمه انتي ماراح يصير لك شي ولدك بيرجع لك بس اصبري
مها وهي تناظره:صدقني راح اموت واذا مت ف مت من حرقه قلبي من الشي اللي بداخلي قلبي جالس يضعف يوم بعد يوم ماراح اتحمل اكثر من كذا
ريان وهو يحضنها وتنزل دموعه:راح اجيبه لك اوعدك والله اوعدك اني اجيبه لك
مها وهي تبكي:راح تجيبه لقبري اذا مت
ام ريان طلعت من الغرفه وهي ماتبي تسمع كلام بنتها اللي يوجع قلبها
وريان حضن مها اكثر واكثر وهو يبكي:ماراح تموتين وراح اجيب لك ولدك وراح تشيلينه بيدينك وراح يكبر قدامك
مها وهي تحضنه وهي تقوله:انا راح اموت وانا ماشفته قلبي ماراح يتحمل صبر قلبي تعبااااااان تعبااااان يااخوي
ريان وهي يبكي ومافيه الا انه يحضنه اكثر:سلامتك يابعد اخوك من التعب سلامتك
مها بتنهيده:اااااااااااااااااااااااااه ياااخوي اااااااااااه


...........................


بشـــــــــــــــقه
بدر وهو يدخل الغرفه ويشوف ايمان سرحانه ويقرب منها ويجلس جنبها وهو يقرص خدها:بمين الحلوه سرحانه
ايمان ناظرته وتمسح الدمعه اللي نزلت من عينها:ليه رمتني بدر ليه
بدر وهو يتنهد:رجعنا لهالسيره ياايمان طلعنا من البيت عشان تنسين وانتي مو ناسيه وكائيبه وبس تبكي
ايمان:تعبانه يابدر تعبااانه
بدر وهو يحضنها:سلامتك يابعد روح بدر من التعب يالله تعالي مجهز اكل عشان ناكل
ايمان:مو مشتهيه
بدر:يلا عشاني وابعد عنها وهو يسحبها من يدها
ايمان نزلت معاه وهم يطلعون الصاله ويججلس بدر ويجلسها معاه:يلا كولي
ايمان:والله مو مشتهيه بدر وهو يشيل ملعقه الشوربه:يلا عشاني
ايمان فتحت فمها وبدر يشربها ودمعتها تنزل وبدر يمسحها ويبتسم:يلا خوذي الملعقه وكملي اكل
ايمان مسكت الملعقه وهي تشرب شوربه وهي تحاول تبلع عبرتها اللي واقفه بحلقها


...................


بجــــده
اريج رايحه جايه:طول يمه والولد عنده طول
ام جاسم:يااريج انت نفاس اجلسي
اريج:ماقدر يمه اخاف ياخذه
ام جاسم:اخوك عنده
اريج:حتى لو يمه حتى لو
ام جاسم:لاحول ولاقوه الا بالله
اريج وهي تسحب الشرشف:بروح لهم وطلعت من الصاله للمجلس
دخلت وشافته يبوسه ويسوي له حركات
قربت منه بدون ماتسلم وشالت الولد:يكفي
فهد وهو يناظر جاسم:نعم
اريج وهي تمشي:شفته بما فيه الكفايه تفضل من غير مطرود
فهد جاء بيرد عليها بس طلعت وناظر بجاسم:عجبك اللي سوته اختك
جاسم:هي نفاس اعذرها وانا بتكلم معاها
فهد:هذا ولدي ومن حقي اشوفه واذا اختك بتضل تسوي كذا ماهو بطيب لها
جاسم:ان شاءلله اوامر ثانيه
فهد:مع السلامه
جاسم:الله يسلمك
طلع وجاسم دخل لاهله:وينها
ام جاسم:راحت ترضع الولد بعدين كلمها
جاسم:طيييب


.......................


بالشــــــــــــــرقيه
ببيت كسار ونارين
نارين وهي تغسل الصحون:كسااار التلفون
كسار:ماقدر اترك طلال اطلعي ردي انتي
نارين وهي تنشف يدينها وتطلع تبي ترد وتشوف كسار واقف ومسك جواله وياشر لها:سخيف يعني انت تدق على التلفون
كسار وهو يضحك ويقرب لها:اي انا
نارين:ليه هالاستهبال
كسار:مشتاق لك
نارين:كل الوقت بوجهي متى يمديك تشتاق لي
كسار:عادي وانا معاك اشتاق لك
نارين:اهمم اصبري بتذكر باي روايه قريتها اي قريتها بروايه بمنتدي غرام
كسار:هههههه اي من منتدي غرام اتعلم الرومانسيه عشانك
نارين:تسلم حبيبي كلك رومانسيه
كسار:روحي وجهك مو وجه رومانسيه
نارين:هههه يلا وخر بس بكمل شغلي
كسار:اوريك
نارين وهي ترجع المطبخ :وانا اوريك


............
بالريـــاض
بالنــــــــــادي
عبدالله:والله اني تعبان يانايف تعبان حيل بسببها
نايف:واضح ياعبدالله انت تحبها ليه تنكر ليه تحاول توضح انك تكرهها واللي واضح العكس
عبدالله:تخسي الا هي احبها انا فعلا اكرهها اكرهها حيل ودي اموتها بيديني الثنتين
نايف:انت تضحك علي ياعبدالله هي صح مجرمه وارهابيه وتقرب لك وامنتني بهالسر بس انت تحبها واضح
عبدالله بنرفزه:قلت لك ماحبها ماحبها
نايف:تنرفزك اكبر دليل على انك تحبها
عبدالله وهو يحاول يهدي نفسه:لاتخليني اتحسف اني قلت لك
نايف:خلاص يارجال ماتحبها اهدي ماقلنا شي
عبدالله وهو يقوم:امش نسبح احسن من هالكلام
نايف وهو يقوم:يالله



 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:17 PM   المشاركة رقم: 32
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البارااات الواحد والثلاثون
سورى البارات اللي راح كان ثلاثون
وغلطت فيه

//
//
//
//

بالنـــــــــــادي
طلع من المسبح وهو ينشف شعره هو ونايف
ويتردد باذنه كلام نايف:ياعبدالله انت تحبها ليه تنكر ليه تحاول توضح انك تكرهها واللي واضح العكس
بداخله مشاعر متضاربه مشاعر ماهو عارف يوصفها او يحددها لنفسه
مايدري هو يحبها نفس ماقال نايف او يكرهها زي ماهو يقول
تذكر ايامها بالجامعه وكيف كان يلاحقها ويااذيها وهو يحب يتحرش فيها
حس بضيع حاس انه هو ماهو هو حاس انه شخص ثاني شخص يعجز يفهمه
صحى من سرحانه وافكاره على نايف اللي يهزه:وين سرحت
عبدالله ابتسم وهو ينزل الفوطه:ولاشي يالله نروح
نايف:يالله
طلعو من النادي وركبو السياره وصل نايف بيتهم وراح لبيت خالته
ناظر للبيت وهو يتنهد بقوه
نززل من السياره وهو يفتح البيت من المفتاح اللي معاه ويدخل وهو ينادي:خالتتتتي ..خالتتتتتتتتي
طلع لفوق وهو يسمع خالته تقرا قران
دخل غرفتها والباب اصلا مفتوح وشافها حاضنه رحيق وتقراء عليها
عبدالله:خالتي
ليلي لفت عليه ورحيق تشد بحضنها وهي ترتجف :هلا عبدالله حمدالله انك جيت
عبدالله بخوف:شصاير
ليلي:رحيق بس تحلم وتهذي وضعها مو عاجبني لها كم يوم
عبدالله:من متى صار هالشي معاها
ليلي:من كم يوم بس تحلم وبس تقول ماسويت شي وبيذبحوني
عبدالله ناظرها وهو يناظر خالته:ممكن اشوفها
ليلي:متمسكه فيني مو راضيه تفكني
عبدالله مشي للجهه الثاني وهو يناظرها وهي تحضن امها وهي تبكي :رحيق
رحيق دفنت راسها بصدر امها وهي تبكي:خليه يطلع يمه خليه يطلع
عبدالله ناظر لخالته وعقب ناظر لرحيق اللي مايشوف وجهها لانه دافنته بصدر خالته:بطلع يارحيق لصار وجودي يضايقك
ليلي:هي تعبانه ياعبدالله ماتقصد
عبدالله ببتسامه تعب:عادي خالتي
ومشي وهو يبي يطلع
رحيق رفعت راسها وهي تناظره ودموعها تنزل وعضت شفايفها وهي تقول لامها من طلع:مابي اشوفه يمه مابي
ليلي وهي تمسح على راسها:طيب حبيبتي بس اهدي انتي
عبدالله طلع من البيت وهو مخنوق متضايق
ماتوقع يلاقي رحيق بهالشكل والانهيار والبكاء
تعود على رحيق اللي تصرخ بوجهه وهي تقوله انها ماسوت شي
شافها تبكي كثير بس شكلها هالمره غير شكلها هالمره عور قلبه
ركب سيارته وهو يقول:كيفها خليها تتالم خليها تتعذب خليها تذوق ربع اللي ذاقوه اللي قتلت عيالهم خليها تحترق زي ماحرقت قلوب الامهات على عيالهم
حرك وهو يشيلها من باله




................................


بعـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ شههههر ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــد
بفرنســـــــــــــــــــــــــا
فاتن:ايش تقول حمد رجع
فايز:اي رجع ويبي يحط يده بيدي طلب مني اسامحه ويبي يقتل رحيق بيدينه
فاتن وعيونها تتوسع:من جدك مستحيل حمد يحبها
فايز:هذاك اول هي من لقت اهلها ماعاد تبيه وهو يبي ينتقم منها
فاتن:مستحيل اللي يحب ماينتقم
فايز:اللي يحب وينخدع لازم ينتقم
فاتن:مستحيل
فايز بنرفزه:هذي سياستنا بالحياه
فاتن:بس
فايز:لاتردين لي كلمه عشان مايكون مصيرك زي مصيرها
فاتن بخوف:ان شاءالله وانا اسفه
فايز:روحي لشغلك
فاتن:طيب طلعت من عنده وهي تفكر برحيق
اللي تععرف اخبارها بالقطاره من فايز تنهدت وهي تقول"الله يحميك منهم يارحيق لانهم انذال وبيجي يوم ويقتلوني اكيد "


................................



بالـــــــــــــــــرياااض
بالسجــــن النسائي
جالسه بزاويه الغرفه وهي بحاله مزريه
حاله صعبه شكلها مزري مقزز ماتحممت لها مده
جالسه بزاويه هالغرفه وبس تفكر
افتح الباب عليها ورمت عليها صحن الاكل وهي تقولها:كولي
ناظرتها وابتسمت وهي تسند راسها على الجدار
سكرت الباب وطلعت وهي قامت شالت صحن الاكل وهي تناظره وتضحك
رمت الصحن وهي تصرخ بصوت عالي وهي تمسك قضبات الغرفه:ابي ولددددددددددددددددددددددي ابي اشووووووووفه
جيبووووووووووو لي ولدي
طاحت على ركبها وهي تبكي:ابي اشوفه بس دقيقه تكفون دقيقه بس دقيقه



.......................



بالـــــــــــــشرقــــــــــــــــيه
ببيت كسارر ونارين
بيت الحب "الكناري على قوله احد القراءت"
جالسين يلعبون ولدهم وهم مرتاحين متفاهمين سعيدين
مافيه بينهم اي خلاف كل واحد منهم صار يفهم الثاني
نارين:كسار
كسار:عيونه
نارين:ابي اروح لاخواتي
كسار بتعجب:خواتك
نارين بتردد:اي اقصد خوات عبدالمحسن و
كسار بسرعه:نارين لا
نارين وهي تناظره وبرجي:الله يخليك اشتقت لهم
كسار:نارين احنا اتفقنا ماتروحي لهم نسيتي كلامك قبل كم اسبوع
نارين:كسار بس هم خواتي ومالي احد الا هم
كسار:خلاص نارين هالشي منتهي الكلام فيه وانا قلت لك لا يعني لا
نارين بخيبه امل:طيب


............................


بشـــــــــــقه
بدر وهو يجلس بجنبها:مايكفي شهر غياب عن اهلي مايكفيك هروب
ايمان:.....
بدر:ليلي امك ياايمان مهما تعملي مهما تهربي هي تبقي امك هذي الحقيقه ماتقدري تهربي منها
ايمان بسرعه وبعصبيه:ماهي امي لاتقولي امك ماهي امي
بدر:لا امك رضيتي بهالشي او مارضيتي ليلي امك
ايمان وهي تسكر اذانها:ماهي امي ماهي امي
بدر وهو يتنهد:وبعدين معاك بديت اتعب معاك كل ماكلمتك بهالموضوع سكرتيه بهالطريقه
ايمان وهي تشيل يدينها عن اذانها:اتركني نفس ماتركتني روح عني ليه باقي معاي لصرت تعبان معاي انا ماحد يتحملني انا ماحد يبيني ماحد
بدر وهو يقرب منها:ايماان
ايمان رجعت على وراء وهي ترفع يدينها:يكفي بدر مابيك تقرب مابيك تضحك علي بكلمتين
بدر:انا اضحك عليك بكلمتين
ايمان بسرعه:اي انت معتبرني نفس الطفله تعملني كاني طفله انا ماني طفله سمعت ماني طفله
بدر بحيره:ماحد قال عنك طفله يابنت الحلال
ايمان وهي تعطيه ظهرها:خلاص بدر مابي اتكلم بشي اتركني لحالي
بدر:دايما كذا تسكرين كل المواضيع بدون ماتفهميني وافهمك
ايمان نزلت دموعها وهي معطته ظهرها وبعبره:بدر اتركني لحالي
بدر تنهد:على راحتك
طلع من الغرفه ومن الشقه كلها
وهي جلست على حافه السرير ودموعها تنزل وهي تردد:ارجع بدر ارجع انا احتاجك ارجع


....................

ببيت ليلي
جالسه تناظر بنتها وهي جالسه بالحديقه وحالتها ماتطمن
تناظرها والهواء يلعب بشعرها وعيونها تحتها سواء وهالات وهي ف ربيع عمرها
بس الكوابيس الاحلام الخوف مو مخلينها من شهر صارت لاتاكل ولاتنام ولاتتكلم ولاتضحك
لفت وهي تقول:هذا حالها من شهر ياعبدالله من شهر وحالتها كذا
عبدالله:كان لازم تودينها لدكتور ياخالتي
ليلي:مارضت ياعبدالله مارضت وانا حاسه ان هاللي فيها عقاب من الله على اللي سويته باختها ربي عاقبني فيها
عبدالله:وش هالكلام ياخالتي
ليلي:مادري ياعبدالله هذا اللي احس انا فيه
عبدالله:بطلع لها وانتي لاتخافين بقدر اوديها لدكتور وبترجع احسن من اول
ليلي:ان شاءالله ياعبدالله ان شاء الله
قام من عند خالته وطلع للحديقه يششوف رحيق
قرب منها وهو يناظر الهواء وهو يلعب بشعرها
وقف قدامها وهو يشوفها ماتناظره ابد
عبدالله:رحيق
رحيق ناظرته ودمعتها تسقط على خدها
عبدالله عوره قلبه من شكلها اللي متغير الجمال اللي كان يشوفه برحيق الحين ذبل
مسح دمعتها وهو يقولها:وش اللي جرى لك وش اللي غير احوالك
رحيق وهي تسكر عيونها:الله انتقم لك مني وهم راح يذبحوني لاني ذبحت عيالهم وضحكت بهستريه:انا انا قتلتهم انا مجرمه انا قتلت كثير ناس
روح بلغ عني روح ماتفرق معاي لانهم راح يجون ويذبحوني
عبدالله:رحيق لاتقولين كا انا
رحيق وهي تبكي:راح يذبحوني راح يذبحوني
عبدالله جلس قدامها وهو يحضنها على طول بدون تردد وبدون تفكير:ماحد راح يلمسك ولايسوي لك شي وانا موجود ماحد
رحيق تفاجات من كلامه وانه حاضنها عبدالله اللي يكرهها الحين يحضنها ويحسسها بالامان
عبدالله وهو يحضنها اكثر:ماراح اخليهم يسون لك شي لاتخافين انا جنبك وانا معاك
رحيق وهي ترفع يدينها وتحضنه وهمس وهي تسند راسها على كتفه:عبدالله
زادت دقات قلبه من همسها تحركت مشاعره وهو يهمس لها:يابعد قلب عبدالله
رحيق بنفس الهمس:لاتتركني
عبدالله وهو خلاص مخربها وخلاص مايبي يقاوم اكثر او يكذب على نفسه:مابتركك لين اموت
رحيق تنهدت براحه وهي تشد بحضنه وعبدالله ناسي نفسه ويحضنها اكثر وهو حاس انها تبيه يحتويها
ملاحظه"عشان ماحد يقلي كيف وكيف رحيق من رجعت ماتتغطي لا عن عبدالله ولا بشار وتكشف لهم والوضع عند ليلي ايزي"



.........................



ببيت ام تركي
ام تركي وهي تحرك كرسيها:قربي ياخلود
خلود وهي تقوم وتقرب منها وتمسك يدها وتحطها على بطنها:تحسين بحركته يايمه
ام تركي وهي تناظرها:تغيرتي ياخلود
خلود وهي تناظر بتركي وسعود:تعلمت وعرفت اني كنت غلطانه بكل شي
سعود وهو يبتسم:صرحتى احلى من اول من تغيرتي
خلود وهي تبتسم:انت سبب تغيري
ام تركي:حبيبتي عساك تبقين كل العمر مرتاحه ومبسوطه
خلود وهي تبوس يدين ام تركي:بوجودك يمه بوجودك
تركي:بدت اغار يمه
ام تركي ابتسمت وهي تناظره:متى عمرك ماغرت
تركي وهو يقوم ويبوسها:امي ومن حقي اغار عليك
خلود:وامي انا بعد
تركي:ههههه طيب فهمت لاتاكليني
سعود:لاتضايق مرتي
تركي وهو يرجع يجلس:خلاص وخرت ههاه
خلود:ههههه فديتك ياقوزي
سعود ابتسم وهو يناظر امي تركي اللي تضحك على تركي المبرطم وجلسو كلهم يضحكون


.......................


ببيت ام عبدالعزيز
بحضنها ولد ولدها ترضعه وتشوف صوره ولدها فيه
سالم دخل وهو يناظرها:خذاك مننا ولد عزيز يمه
ام عبدالعزيز ابتسمت له:وش صار بقضيه اخوك
سالم وهو يجلس:راح يحكمون عليها بكرا يمه
ام عبدالعزيز:راح تاخذجزاها الحقيره اللي قتلت ولدي
سالم:راح تاخذه يمه وراح تاخذ جزاها انها تزوجتني وغشتني وهي عارفه انا مين
ام عبدالعزيز:باللي مايردها
سالم وهو يناظر بالولد:يقلبش يشبهني صح يمه
ام عبدالعزيز بضحكه:ايه اكيد انت عمه
سالم شاله وهو يبوسه وهو يتخيل اخوه فيه


..........................



ببيت فيصل ونوره
نوره وهي تجلس:وين بنطلع اليوم
فيصل:وين ماتبين نطلع
نوره:اممم ابي نروح لمجمع ودي اتسوق
فيصل:من عيوني ياعمري
نوره:تسلم لي عيونك حبيبي
فيصل وهو يقرب منها:وجودك ورجعتك وضحكتك وكلامك هم سعادتي
نوره وهي تناظره:احبك فيصل
فيصل وهو يلمس وجهها وهو يناظر عيونها ويتخيلها سديم:اموت فيك


.................



ببيت ام بدر
ام بدر:ايمان مامعها حق يابدر لازم تجبرها ترجع البيت شهر كافي هي حتى ماتسال عنا
ميار:من جد ايش ذنبنا
بيان:حرام عليكم قدرو وضعها
بدر:لا اهلي معاهم حق احنا مقدرين بس ايمان لازم تفوق على تصرفاتها يكفي الا هنا
بيان:وش تقصد
بدر:تعبت مليت معاها اقرب تبعد وهي معيشه نفسها بحزن
ميار:ماختلفنا مرت بظروف صعبه وماتنسي بسهوله بس دامها لقت امها تعطي نفسها فرصه تتقرب منها
بدر:ايه هذا اللي اقصده ماتكلم عن نفسي بس امها لازم تتقبلها
بيان:طيب شوي شوي بتتقبلها
ام بدر:يابنيتي يابيان ايمان لو تنترك على كيفها تظل على حالها لما تنضغط بتغير وبتفوق على نفسها
ميار:من جد امي معاها حق
بدر وهو يستند على الكنبه:راح احاول استخدم طريقه ثانيه معاها وان شالله تمشي معاها
بيان:لاتكون قاسي عليها
بدر:لاتخافين بيان ماراح اقسي عليها
ام بدر:وجبها لنا نكلمها ونعقلها
بدر:ان شاء الله


........................


ببيت فهد ولياااال
دخل البيت وهو حاس بتعب معاه تذاكر سفر لجده عشان يشوف ولده
جلس على الكنب بتعب وهو ينادي:لييياااال ...لياااااال
استغرب انها ماردت قام من الصاله وهو يتجه للغرفه
سمع صوت ضحك بالغرفه
قرب من الباب وهو يسمع الصوت بوضوح
توسعت عيونه وهو لاشعوريا يتجه للمكتب حقه ويسحب مسدسه ويروح للغرفه ويفتح الباب و.........



...................

بالشـــــقه
ايمان على نفسه جلستها وهي تبكي
سمعت صوت الجرس لشقه
ابتسمت وهي توقف وتقول:اكيد بدر رجع عشاني ماتحمل ورجع عشاني حبيبي
قالتها بلهفه وهي تركض للباب وتفتح بسرعه وهي تقوله بلهفه وبسرعه:حبيبي وسكتت وهي تنفجع وبسرعه دفاها لداخل وسكر الباب
ايمان وهي طايحه الارض من الطيحه:رابح
رابح قرب منها وهو يسحبها بقوه وهو يسكر فمها بيده:ايه رابح اللي تركتيه وتزوجتي الدكتور بدر هو وش احسن مني فيه هاه وش احسن مني فيه
ايمان ماقدرت ترد وهو مسكر فمها بس دموعها كانت ردها كانت تتذكر ليله اغتصابه لها ودموعها تنزل على خدها وهي تشاهق وهو مسكر فمها
رابح شال يده عن فمها وهو يمسكها من كتوفها:لاتبكين
ايمان وهي تدفه:وخر عني لاتقرب لي
رابح عصب وهو يضربها كف:انا ماتبيني اقرب منك بس بدر عادي هاه
ايمان مسكت خدها وهي تصيح وقامت من الارض اللي تطيح عليها مره ثانيه منه وجت بتركض الغرفه
لحقها ودفاها وهو يمسكها ويسكر فمها
ايمان تحاول تصرخ وتتحرك ماقدر من قوته عليها
رابح وهو حاط يده على فمها وبيده الثانيه يفك ازارير بلوزتها:اكيد اشتقتي لي نفس ماشتقت لك صح
ايمان تحرك راسها بلا وهي تحاول تبعده وتحاول تصرخ مو قادره
كل اللي كانت تتمناه ان بدر يرجع وتصير معجزه اي شي بس رابح مايكرر اللي سواه فيها مره ثانيه
رابح وهو يبعد شعرها وهو يناظرها نظرات هي تكرهها:ماتتخيلين شكثر اشتقت لك وتعبت وانا اراقب بدر اللي خذاك مني لين عرفت مكانك
وجيتك مشتاقلك حيل وانتي اكيد اشتقتي لي
وشال يده عن فمها وهو يبوسها
ايمان صرخت وهي تبعده:وخرررررررررر عني
رابح صفقها كف وهو يصفقها بالثاني وهي داخت وهي تشوفه وهو يفتح باقي ازاريرها وتهمس:بدددر


........................



ببيت ام ريـــان
ريان:يمه مها راح تموت من غير اكل ليه نخليها على كيفها لازم نخليها تاكل غصبن عنها
ام ريان:حاولت اجبرها وماقدرت
ريان:انت ماقدرت يمه بس انا اقدر
ام ريان:بنتي ماعاد هي بنتي والسبب ام عبدالرحمن وعيالها
ريان:ياليتني ماخليتها تروح لعبدالرحمن ولاتولد هناك وياخذون ولدها منها
ام ريان:ماعاد تنفع كلمه ياريت ياريان ماتنفع
ريان:راح اروح واخليها تاكل غصب
ام ريان:حاول ماتجبرها حيل
ريان وهو يشيل الاكل:طيب
راح لغرفتها ودق الباب ودخل وهو يشوفها منسدحه
دخل وهو يحط الصينيه على الكمدينه ويلف للجهه الثانيه مقابل وجهها وهو يجلس جنبها وهو يلمس وجهها البارد:مهاوي
مها:....
ريان وهو يلمس خدها:يالله قومي اجلسي ابي اكلمك
مها:....
ريان دق قلبه بخوف لانها ماتحركت ولارمشت ولاشي
حرك راسها وهو خايف:مهااا
رفعها وهو يحركها وهي كقطعه قماس حرير يحركها الهواء
صرخ وهو يحركها بقوه:مهااااااا لا قومممي مهاااااااا
بس ..........؟
دخلت ام ريان على صوته وهي تناظر مها اللي راسها مايل وريان يحركها وماتتحرك وناظرت بريان:ريان
ريان ودموعه تنزل وهو يحركها:ماماتت يمه اختي مابتموت قبل تشوف ولدها مابتموت


....................


نرجــــــــــع لسجن
قمت من على الارض وهي تناظر الاكل اللي نثرته ودموعها ماجفت
وقفت وتوجهت لسريرها وهي تطلع مرياتها الصغيره وهي تناظر شكلها
بكت وهي تناظر نفسها وتكلم نفسها:حرموني شوفتك ياولدي حرموني شوفتك
نزلت المرايا وهي تسحب شفره من تحت المخده ناظرت بيدها وهي تمسك يدها اليسار
وبدون تردد قطعت يدها بالمشرط
وضمت يدها لصدرها وهي تسند راسها على الجدار وتردد:راح اجي عندك يايمه راح اجي عندك راح اجي
وغابت عن العاااالم


...................


ببيت ليلي
طلعت ليلي وهي تشوف عبدالله حاضن رحيق
وقفت بعيد تناظرهم
ابعد عبدالله عنها وهو يناظرها وهو يمسك وجهها ويمسح دموعها:هالدموع ماعاد ابي اشوفهم سامعه
رحيق وهي تناظره بضعف هزت راسها بايه
عبدالله وهو يلمس شعرها:مابي اشوف الحزن والتعب يسكن عيونك
رحيق وهي تخونها دمعتها وتنزل:تعبانه كثير
عبدالله نزل يده وهو يمسك يدها:قلت لك انا جنبك
رحيق ابتسمت بتعب:طيب
عبدالله:يالله قومي عشان تاكلين
رحيق:ماشتهي
عبدالله :مافيه شي اسمه ماشتهي قومي يالله
رحيق قامت وهي تمشي معاه وشافو ليلي واقفه
عبدالله فك يد رحيق بسرعه وهو توه يتذكر خالته وانها ممكن تكون شافته حاضنها
رحيق قربت من امها وهي تحضنها:ابي حضنك يمه محتاجته
ليلي وهي تناظر عبدالله:تعالي يمه احط لك شي تاكلينه
رحيق:طيب
عبدالله:انا رايح خالتي
ليلي:الله يحميك
رحيق ناظرته ودخلت مع امها البيت
وعبدالله حس ان خالته ممكن تكون تضايقت من اللي شافته
تنهد وهو يطلع ويركب سيارته وهو يقول"يااااااارب "

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:18 PM   المشاركة رقم: 33
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البااااااااااارات الثاني والثلاثون

...
...
...
...

بالشـــــــــــــــــقه
رابح ابعد عن ايمان وهو يلبس وهو يناظرها وهي تبكي وهي تشاهق وجهها احمر
رابح:قلت لك انتي لي لي منتي لاحد غيري
ايمان ماردت وهي تبكي وتشاهق
رابح طلع من الغرفه وهو حاس براحه وفرح انه حصل عليها للمره الثانيه
طلع من الشقه وهو بيطلع من الشقق طلع بوجهه بدر
بدر بسرعه:رابح
رابح جاء بيهج ومسكه بدر
بدر:انت وش تسوي هنا
رابح دف بدر بقوه وهج يركض
بدر كان بيلحقه بس فكر بايمان وطلع يركض لشقه دخل ودخل للغرفه وشافها وهي تبكي وملابسها مقطعه بالارض
توسعت عيونه وهو عجز يحرك رجوله
ايمان لفت وجهها وهي تبكي وهي تضم نفسها
بدر قرب منها وهو بحاله صدمه انه تكرر هالشي مع ايمان من نفس الشخص قرب منها وهو يلف جهتها:ايمان
ايمان وهي تسكر عيونها وهي تشاهق:تركتني ورابح اغتصبني للمره الثانيه وصرخت وهي تشد على بطنها:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
بدر ناظرها بخوف وقام وهو يبعد الشرشف عنه وهوو يشوفها تنزف شهق وهو يناظرها:انتي تنزفين
ايمان ماتحركت وهي بس حاظنه نفسها وهي تبكي
بدر قام بسرعه وهو بيشيلها
ايمان بصراخ:لاتلمسسسسسسسسسسسني لاتلمسني ابد
بدر:لازم اوديك المستشفي انتي تنزفين
ايمان:خليني انزف لين اموت لاتلمسني مابيك ومابي احد خليني اموت خليني وجلست تشاهق
بدر احتار مايدري وش يسوي مصدوم من اللي صار
ماعرف وش ردت فعله وايمان تنزف وماتبيه يقرب منها
جلس على ركبه وهو يناظرها:احبك
ايمان وهي تشاهق:وانا اكرهك لانك تركتني له اكرهك من كل قلبي اكرهك
بدر وهو يمسك يدها بقوه:انا ماتركتك انتي قلتي لي روح انتي وسكت لان ايمان جلست تصرخ وهي تتالم وتنزف
شالها بسرعه وهي تشد ببلوزته وبدون عبايه نزل فيها ركبها السياره وهو لاف الشرشف على جسمها
وركب قدام وهو يناظر يدينه اللي كلهم دم
حرك وهو يضرب على الدركسون ويردد:راح اقتلك يارابح والله لا اقتلك والله
وصل المستشفي ونزل ونزلها ودخل فيها المستشفي

................


بالسجـــــــــــــن
واقفين كلهم حوليها وهي على السرير
والدكتوره عندها
وقفت وهي تغطيها:السجينه ماتت
تعالت اصوات السجينات
وحده تقول:مسكينه دايم تصيح تطلب ولدها
وحده تقول:هذي اللي قتلت زوجها وتزوجت اخوه وهو من عرف بلغ عنها ومايبي يتنازل
وحده تقول:ماتت منتحره ياحرام
وحده تقول:ايمانها ضعيف وخسرت دنياه واخرتها
وحده تقول:الله يرحمها ويغفر لها
وكل وحده كان لها كلام
لكن بالنهايه شجـــــون ماتت

............

ببيت فهد
جلس على الارض وهو يناظرها وهي على السرير والدم حولها هي ومعشوقها اللي جايبته لبيتها
بكى بحرقه بكى بقهر من انه تزوج وحده حقيره زيها
مسك جواله وهو يتصل بالشرطه
فهد:الووو معاك فهد ال.... بحي...شارع...بيتي عند... تعالو امسكوني انا قتلت زوجتي
وسكر وهو على جلسته يبكي وهو يناظرها
مايعرف كم ظل على هالحاله لين اندق الجرس وقام والمسدس بيده وفتح الباب وهو يناظر الشرطه ابتسم ودموعه على خده وهو يرفع المسدس
الضابط قرب منه:انت اللي اتصلت انت فهد
فهد وهو يبكي:انا اللي قتلت زوجتي انا اللي اخذت حق شرفي اللي ضاع انا اللي ضيعت زوجتي وولدي عشان وحده
ماتسوي انا
الشرطه دخلو البيت والضابط دخل مع فهد وهو يدخل الغرفه وهو يشوفها مع واحد على السرير والدم على السرير وهم بوضع مخل
فهد وهو يبكي:هذولا هم
الضابط حزن عليه لانه فهم الموضوع وسبب قتله لهم وربت على كتف فهد:امش معانا
فهد مشي وهو يطيح المسدس من يده ودموعه ماجفت ناظر بالتلفون وناظر الضابط:ممكن اكلم اخر مكالمه قبل اروح معاكم
الضابط بتعاطف معاه:ممكن
فهد مشي لتلفون واتصل على لــ...
فهد بسرعه :اريج
اريج:فهد
فهد:سامحيني
اريج:انت تبكي
فهد وهو يبكي:سامحيني تكفين انا راح اختفي من حياتكم وربي ولدنا زين وقوليله ابوك مات وانت صغير لاتخلينه يكرهني
من اللي سويته فيك وسامحيني وحلليني
اريج:فـــ...
سكر الخط وناظر بالضابط:تقدرون تاخذوني
الضابط حزن عليه وهو يمسكه ويطلع فيه

....................


بالمستشفي
ريان رايح جاي وامه جالسه تبكي
ريان:ماراح تموت اختي مستحيل تموت قبل تشوف ولدها مستحيل
طلع الدكتور وفزت ام ريان وقرب منه ريان
ريان:اختي بخير صح دكتور اختي صحت صح اختي ماماتت صح
الدكتور وهو يشوفه كيف خايف ويربت على كتفه:هدي حالك
ام ريان:ارجوك يادكتور طمنا
الدكتور:تطمني هي بخير وعايشه بس هي بغيبوبه مع الاسف
ريان بصدمه:غيبوبه
الدكتور:ايه دخلت غيبوبه مانعرف متى تصحى منها
ام ريان وهي تجلس وهي تبكي:حسبي الله عليك ياام عبدالرحمن كانك قضيتي على بنتي حسبي الله عليك
ريان وهو يناظر الدكتور:ممكن تطول بهالغيبوبه دكتور
الدكتور:الله اعلم مانقدر نعرف تطول او لا
ريان :يعطيك العافيه
الدكتور وهو يضغط على كتفه:الله يعافيك
وراح ريان ناظر امه وهو ينزل ويقومها:قومي يمه
ام ريان بكاء:حسبي اللله عليها قضت على بنتي وهي ماسوت لها شي
ريان:قومي يمه اهم شي انها عايشه للحين هذا اهم شي وان شالله بتقوم
ام ريان :ان شاء الله
اخذ امه وطلعو من المستشفي

................


بالمستشــــفي الثاني
بدر وهو يطلع من الغرفه ويشيل الاكمام من يدينه ويناظر الممرضات:ودوها للغرفه
وراح لمكتبه وهو بحاله ماتنوصف
جلس على مكتبه وهو يفكر بايمان وضعها واللي صار لها مره ثانيه كان راح تنساه
كيف راح ترجع تتقبله وهي قالت له انه السبب لانه تركها وانها تكرهه
هو واثق ومتاكد انها ماراح ترجع له وراح تتركه
تنهد وهو يفكك ازاريره لانه يحس بخنقه
دخل الممرض بسرعه:دكتور بدر
بدر وهو يناظره بستغراب:ايش صاير احمد
احمد:دكتور فيه مريض جاني الحين ومحتاجينك حالته صعبه واتوقع انه راح يموت صاير له حادث وشكله مريب
بدر وقف بسرعه:امش بسرعه
طلعو يركضون ودخل الغرفه ومن شافه توسعت عيونه وهو يقول:رابح
ناظره وهو يشاهق والدم ملطخه عليه وفيه فتحه براسه
استغرب انه حي لان الحادث جدا مررريب
قرب منه وهو يشوفه يحاول يتكلم مو قادر
بدر وهو مو قادر يمسكه:رابح اخذ حق ايمان منك
رابح وهو ينازع ويشاهق والدم مو راضي يوقف والممرضين يناظرون بدر ويحاول يوقفون نزف رابح
رابح:خليها تسامحني
بدر وهو يهز راسه:مستحيل تسامحك لو تشوفك بهالشكل مستحيل تسامحك انت دمرتها قتلتها
رابح ماقدر يرد وهو يشاهق وفجاه توقف قلبه ومااااااااااااااااااااااات
احمد وهو يناظر بدر:ليه ماحاولت تسوي له شي
بدر وهو بيطلع:مهما سوينا ماراح يعيش
وطلع من الغرفه وهو مابراسه ولاباله الا ايمان راح لغرفتها وهو يدخل ويناظرها وهي نايمه
قرب منها وهو يبوس راسها وهو يمسح عليه وهو يهمس لها:الله اخذ حقك منه بنفس اليوم ومات
راح ترتاحين منه وبحزن قال:ومني
باس خدها وهو يمسك يدها وهو يقولها:انا بصدق حبيتك بس هالشي اكبر مني ومنك لاانتي بتنسين وتسامحيني ولا انا
سامحيني انا ماتخليت عليه ولا بتخلي عنك بس ماني قادر ماني قادر
فتحت عيونها ودموعها تنزل:مسامحتك انت سامحني ماكنت زي ماتحلم
بدر تفاجاء لانه يحسبها نايمه
ايمان لفت وجهها وهي تبكي بقوه وهي عاضه شفايفها ليطلع صوتها
بدر وهو متالم عشانها ويمسح على راسها:ابكي ابكي يمكن ترتاحين
ايمان ماردت وهي بس تبكي
بدر مشي عنها وقف عند الباب قبل يطلع وناظرها وهو يقولها:اسف ماقدرت احميك
ايمان جلست تشاهق وهو طلع وهي جلست تشاهق وتبكي بكل قوتها وهي حاسه ان قلبها يالمها وانها تعبت
من الحياه اللي سبب لها كثير جروح


.......................



بعـــــــــد شهــــــريــــن
بجـــــــــــــــــــده
اريج وهي تجلس ولدها بحضنها:مر شهرين وفهد بالسجن ومحكوم عليه بالسجن الموبد
ام جاسم:بحريقه تحرقه هو اللي باعك برخيص
اريج:فهد ماباعني يمه انا السبب انا اللي قدمته لها على طبق من ذهب
ام جاسم:لا اللوم مو عليك انتي بس
اريج:لا يمه اللوم والغلط مني انا اللي دخلتها براسه انا زينتها له انا اللي خليتها تحط عينها عليه انا
ام جاسم:لا يااريج انتي
اريج وهي تقاطع امها:الغلط مني يمه لاتبرري لي لاني بنتك انا الغلط مني وفهد دفع ثمن غلطتي انا
ام جاسم:لاتقسين على نفسك باللوم
اريج وهي تناظر ولدها:يتمته وهو صغير حرمته من حنان الاب
ام جاسم:قلت لك لاتقسين على نفسك ياااريج لاتقسين
اريج هزت راسها وهي تناظر ولدها


...................

بالشـــــــــــــرقيه
وهي تلبس عباتها:طيب مابطول
كسار:تشوفين خواتك وترجعي
نارين:ان شاءالله من عيوني
طلعت وهي ماسكه يد ولدها ويمشي معاها
وطلعت مع كسار وصلها ونزلت ودخلت البيت رفعت راسها وهي تشوف عبدالمحسن وهو يطلع من المجلس وبيده ولد
نارين:عبدالمحسن
عبدالمحسن وهو يناظرها ويقرب منها:نارين
نارين وهي تناظر بالولد اللي بيده:ولدك
عبدالمحسن وهو يبتسم:بنتي
نارين وعيونها تلمع وهي تناظره:تزوجت
عبدالمحسن:ايه
نارين:الف مبروك
عبدالمحسن:الله يبارك فيك
نارين:شسمها
عبدالمحسن:نارين
نارين ناظرته وهي متفاجاه:سميتها علي
عبدالمحسن وهو يناظر ولدها:بس انتي ماسميتي ولدك علي
نارين:بس مابقلبي غيرك
عبدالمحسن:وانا مابقلبي غيرك
نارين:مبسوط
عبدالمحسن:حمدالله مرتاح وزوجتي مو مقصره معاي
نارين:ان شاءالله تظل مبسوط كل عمرك
عبدالمحسن:انتي مبسوطه
نارين:كثير مبسوطه كثير كسار يحبني وانا احبه
عبدالمحسن:تحبينه
نارين:ايه احبه بس انت الحب اللي بقلبي بس بعد احب كسار وانت راح تبقي ذكرى حلو بحياتي
عبدالحسن:الله يسعدك
نارين:امين وياك
عبدالمحسن:تفضلي
نارين:تسلم وشالت ولدها ودخلت هي وعبدالمحسن لداخل البيت


..................



ببيت ليـــلي
رحيق :ماما اختي الى متى بتظل كذا
ليلي:اختك مستحيل تسامحنا او تنسي اللي جرى لها وعرفناه
رحيق:بس هي بس حابسه نفسها بغرفتها وماتتكلم مع احد
ليلي:قومي خلينا نشوفها
رحيق:طيب
قامو وطلعو لغرفه ايمان
ودخلو وشافوها واقفه عند الشباك ومو حاسه باحد
قربت ليلي منها وهي تحضنها من وراء:حبيبتي
ايمان ابعد عن امها بهدوء وهي تجلس على الكرسي وماتكلم
ررحيق:ايمان
ايمان:...
ليلي جلست عندها وهي تمسك يدها:اللي صار لك مو سهل بس انتي لازم تنسين ولازم تعيشين انا واختك حوليك
ايمان ابتسمت بسخريه ونزلت دمعتها:انسي انسي اني اغتصبت مرتين انسي اني عشت يتيمه انسي انك رميتيني
انسي اني عشت خدامه انسي ان بدر تركني والسبب انتي لو مارميتيني ماكان صار اللي صار معاي وبدر كان بيفتخر بزواجه مني
رحيق واقفه وتسمعها وهي تبكي معاها
ليلي:انتي مابغيتي ترجعين لبدر هو يبيك
ايمان بصياح :كيف ارجع له وانا مغتصبه مرتين كيف ارجع له وهو مو اول انسان يقرب لي كيف ارجع له وانا احس ان كرامته
مجروحه من اللي صار لي كيف كيف
رحيق:الله اخذ حقك ومات اللي اغتصبك
ايمان وهي تبكي وهي تغطي وجهها بيدينها:مات بس مادمر حياتي اكثر ودمرني قتل كل شي بداخلي كل شي
ليلي وهي تقرب وتحضنها:سامحيني يابنتي سامحيني
ايمان دفتها وهي تصرخ عليها:ماراح اسامحك اطلعو من غرفتي اطلعوو
ليلي ناظرت رحيق وقفت
رحيق:امشي نطلع يمه
ليلي طلعت وهي متالمه على بنتها
رحيق:لسه تحتاج وقت عشان تنسي
ليلي:بروح لغرفتي ارتاح
رحيق:طيب
راحت ليلي غرفتها
ورحيق قربت من باب غرفه ايمان
وهي تسمع صوتها وهي تبكي وتشاهق
عورها قلبها على اختها
ودق جوالها وشافت الرقم وابتسمت وابعدت عن الباب وردت
رحيق:هلا عبدالله ...طيب ..باي
سكرت جوالها ونزلت تحت وفتحت الباب وهي تبتسم:اهلين
دخل وهو يسكر الباب ويحضنها:اشتقت لك
رحيق وهي تحضنه:وانا اكثر اشتقت لك موت وابعدت وهي تسحبه من يده:تعال
عبدالله ضحك وهو يروح معاها وتدخله الصاله وهي تحضنه:اشتقت لحضنك لي اسبوع ماشفتك
عبدالله وهو يشده بقوه لحضنه:وانا مشتاق لك للموت بس انشغلت
رحيق:لاعاد تنشغل عني
عبدالله ابعد عنها وهو يبوس خدها:ان شاءالله
رحيق وهي تشبك يدينها بيدينه:احبك
عبدالله وقلبه دقاته تزيد ويقرب منها:انا اموت فيك وانتظر اليوم اللي تطلقين فيه وتكونين لي
رحيق وهي تنعفس:مادري وين اختفي مايبي يطلقني انا غلطت لما وافقت اتزوجه
عبدالله وهو يمسك وجهها:راح يطلقك حبيبتي بس مابيك تتضايقين
رحيق وهي تبتسم:ان شاءالله
عبدالله وهو يناظرها بحب:مادق قلبي لانسانه غيرك ابد
رحيق وهي منحرجه من نظراته:ولا انا
عبدالله مد يده وهو يلمس شعرها ويقربها من صدره ويحتويها:الله لايحرمني منك
رحيق وهي تتنهد:ولامنك حبيبي





....................

ببيت ام راشد
جالسه بحزنه على ولدها اللي مات
رهف:ماما الى متى حتبقي كذا
ام راشد:اخوك مات بعد ماهو اعتدي على ايمان المسكينه
رهف:لاتقولي كذا ماما من مات وانتي بس حزينه وماتتكلمي
رنيم:عشاننا ماما ارجعي مثل قبل
ام راشد وهي تقوم:ربي عاقبني بولدي نتيجه ظلمي لايمان عاقبني
وطلعت فوق وهي تردد:عاقبني عاقبني
رنيم وهي تناظر رهف:خلينا نطلع غرفتنا
رهف:طيب


.....................


ببيت ام بدر
ميار:وضع بدر مو عاجبني جالس يهلك نفسه بالشغل من يوم اللي حصل لايمان اللي حصل
ام بدر:ماشفت بحياتي بنت تكسر الخاطر وتعور القلب كثرها
ميار:مسكينه من جد من يتحمل اللي صار لها كثرها
بيان:ايمان ضحيه امها اللي رمتها بحضن وحده ظالمه رابح صحيح مات بس عقب ماقتل كل شي بداخل ايمان
ام بدر:واللي دفع الثمن ايمان وبدر
ميار:واضح ان بدر حبها من جد وهو يشغل نفسه عشان مايفكر فيها
بيان:اكيد واكبر دليل انه غير غرفته وماصار بالغرفه اللي كانت فيها
ام بدر:مايبي يتذكر ذكرياتها بالغرفه
بيان:اي ياعمري ياخوي
بدر وهو يدخل:السلام
الكل:وعليكم السلام
بدر:انا رايح لدوام
ميار:اجلس معانا شوي
بدر:عندي عمليه ماقدر يالله اشوفكم على خير
ام بدر:الله معاك
طلع وميار ناظرتهم:شفتو
ام بدر:الله يريحك ياولدي
بيان وميار:الله يسمع منك يايمه


....................


بالمـــستشفي
جالسين عندها بالغرفه
وهي مو حاسه فيهم ولا باي شي حولها
ريان وهو ماسك يدها:اشتقنا لك اشتقنا لبسمتك لصوتك لكل شي اشتقنا لروحك
ام ريان:انا صحيح ابي بنتي تقوم بس اخاف لاقامت وشافت اننا مالقينا لها ولدها للحين تتتعب زياده
ريان:وانا افكر نفس تفكيرك الظالمه معقوله الولد عمره الحين تقريبا5 او4 شهور وماحنت ولافكرت ترجعه لمها
ام ريان:قليله الرحمه لو فيها رحمه رجعته من زمان
ريان:طال الزمن والا قصر الولد مصيره يرجع لامه
ام ريان:عساه يرجع قريب ويرتاح قلب اختك وتقوم
ريان:ان شاءالله يمه الله يسمع منك


.....................


ببيت ام عبدالعزيز
سالم وهو منسدح:حاس براحه من يوم ماتت يايمه
ام عبدالعزيز:مو اكثر من راحتي تمنيتها تنقص بس هي فضلت تقتل نفسها
سالم:المهم انها ماتت وارتحنا منها
ام عبدالعزيز:يكفينا مبسم ولد اخوك
سالم:مسوي جو باليت صياحه وضحكه وكل شي
ام عبدالعزيز:خواتك له ام وانت له اب
سالم:وانتي له ام وجده
ام عبدالعزيز وهي تبتسم:يارب لك الحمد على هالراحه اللي حنا فيها


............


ببيت فيصل ونوره
نوره :اذا جت بنت بسميها سديم
فيصل:والولد
نوره:الولد عليك
فيصل وهو يسرح:سديم لو يجينا ولد وش تحبي نسميه
سديم:نسميه اسامه انا احب هالاسم
فيصل:اسامه اسامه انتي تامرين وانا انفذ
ماحس الا بنوره تهزه :فيصل
فيصل بسرعه:لبيه
نوره:وين سرحت
فيصل:فيك حبيبتي
نوره:طيب ماقلت لي لو ولد وش نسميه
فيصل وهو يحضنها ويحط يدها على بطنها:اسامه
نوره وهي تبتسم:على امرك اسامه اسامه
باس راسها وهو حاضنها:فديتك



................


ببيت سعــــــــــــــــــود
جالسه على الكنب بالغرفه تتصفح مجله وسعود نايم
تناظره كل شوي وهي مستغربه انه طول بالنوم
حست الم بطنها
قامت وهي تسكر المجله وتمسك بطنها وهي تتالم
جلست على حافه السرير وهي تحركه:سعود
سعود:...
خلود وهي تحركه:سعود قوم انا تعبانه شكلي بولد
سعود:...
خلود حست بخوف وهي تحركه وتبعد يده:سعووود حطت يده على قلبه مافيه نبض ومو جالس يتنفس
قامت دموعها تنزل وهي تحركه:سعود قوم قوم لاتتركني قوووووم وصرخت من الالم اللي جاها آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
مسكت بطنها وهي تتلوى وتنزل بالارض وهي تحاول تتحمل الالم:سعود قوم انا شكلي بولد آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
و ............

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:18 PM   المشاركة رقم: 34
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البــــــــارات الثـــالث والثلاثــــون

...
...
...
...


ببيت سعــــــــــــــــــود
جالسه على الكنب بالغرفه تتصفح مجله وسعود نايم
تناظره كل شوي وهي مستغربه انه طول بالنوم
حست الم بطنها
قامت وهي تسكر المجله وتمسك بطنها وهي تتالم
جلست على حافه السرير وهي تحركه:سعود
سعود:...
خلود وهي تحركه:سعود قوم انا تعبانه شكلي بولد
سعود:...
خلود حست بخوف وهي تحركه وتبعد يده:سعووود حطت يده على قلبه مافيه نبض ومو جالس يتنفس
قامت دموعها تنزل وهي تحركه:سعود قوم قوم لاتتركني قوووووم وصرخت من الالم اللي جاها آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
مسكت بطنها وهي تتلوى وتنزل بالارض وهي تحاول تتحمل الالم:سعود قوم انا شكلي بولد آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
و شدت على يد سعود وهي تسحبه وتضغط على يده بقوه وهي تتالم ناظرت بالجوال وقربت منه وهي مافكت يد سعود وهي مسكره على اسنانها بقوه
واخذت الجوال واتصلت بتركي
خلود وهي تتالم:تت ..تــركي الحقني وطاح الجوال وهي تصرخ وهي تمسك بطنها وتشده وهي مافكت يدها الثانيه من يد سعود
ودموعها تنزل:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه سعود لاتتركني
كانت تبكي على سعود اكثر من الالم اللي تحس فيه

............


ببيت ام عبدالعزيز
سالم راح لغرفته وجلس على سريره
وهو يفكر بشجون ومرور هالشهرين
تذكر الحب اللي حباها اياه تذكر قلبه اللي كان يدق لها
تذكر كلامها اللي كانت تقوله لها وانها ماتبيه يتخلي عنها
تذكر كلامها عن اخوه وانه عذبها تذكر شكل اخوه وهو ميت
تذكرها وهي تطلبه يخليها تشوف ولدها بس مره
تذكر شكلها لما اصر وشافها وهي ميته وهي منتحره انقبض قلبه على شكلها المتغغير ماهي شجون اللي تزوجها ابد
سكر عيونه وهو يتخيلها وهو يقول"اكذب ان قلت نسيتك واكذب ان قلت مالك بقلبي بقي حب بحياتي ماحبيت
انتي كنتي اول حب اول انثي تدخل حياتي وتدخل قلبي تمنيتك ماتكونين قاتلت اخوي لاخر لحظه كنت اتمنى يكونون غلطانين
بس اكدتي لي بكلامك انك انتي قاتله اخوي وانا مستحيل اخلي اللي قتلت اخوي تعيش وكانها مارتكبت جريمه
مستحيل اتنازل عن حق اخوي ارتاحت امي بعد ماحق اخوي ماضاع وانا راحتى من راحتها
الله يرحمك ويسامحك على اللي سويتيه فيني "قام وهو يحاول يشيل هالافكارر من راسه وهو وهو يفرش سجادته
ويلتجأ لربه ..



......................


ببيت ليلي
جالسه بجنبه وراسها على كتفه
عبدالله وهو يلعب باصابعها:لازم اروح قبل تنزل خالتي وتشوفنا وتصير سالفه
رحيق:ماشبعت منك خليك كمان
عبدالله:حبيبتي اجيك مره ثانيه
رحيق بدلع:مابي خليك
عبدالله رفع راسها وهو يناظرها:رحيق مانبي نخرب على انفسنا قريب تطلقين وراح نتزوج على طول
رحيق بضيق:طيب
عبدالله وهو يبوس راسها:ابتسمي مابيك تعفسي وجهك
رحيق وهي تبتسم:طيب
عبدالله وهو يناظرها بحب:احبك
رحيق وهي تناظره بنفس الحب:اموت فيك
ظل يناظرها بحب بعشق بهيام وقرب منها وهو ناسي نفسه ويبي يبوسها
وهي ناسيه نفسها ومو معترضه
قرب منها وسمعو صوت كاس ينكسر
ابعد عنها بسرعه
رحيق فزت وهي تطلع من الصاله وتناظر من اللي شافهم
عبدالله بخوف:خالتي صح
رحيق وهي ترتجف:لا ايمان
عبدالله:ايش حنعمل
رحيق:روح عبدالله بليز انا راح اروح اتكلم معاها واشوف ايش اعمل
عبدالله:تبين اكلمها معاك
رحيق:لا انت بس روح
عبدالله:طيب طلع بسرعه وهي واقفه تشوف الكاس اللي طاايح وتناظر الدرج
خايفه متردده ماتعرف ايش تقول لاختها
طلعت على الدرج وقفت عند الغرفه بتردد وخوف
دقت الباب وفتحته وشافت ايمان جالسه على السرير
رحيق:ايمان
ايمان وهي تصد عنها:انا ماشفت شي
رحيق وهي تقرب منها:ايمان انا
ايمان:اطلعي من غرفتي انا مااجيت احاسبك انا ماعلي من احد ومابي احد خلوني بحالي خلوني بهمي
رحيق:بتخبري امي
ايمان ناظرتها بحده:انتي قلتيها امك ماهي امي وانا مااتكلم معاها عشان اخبرها عن شي تطمني
رحيق:اللي شفتيه
ايمان وهي تقاطعها:ماسالتك عن اللي شفته ولاطلبت تفسير انا ماشفت شي
رحيق بقهر:بس انا اختك واحتاجك احتاج اعلمك وافضفض لك
ايمان:....
رحيق:انا وعبدالله تحب بعض بس انا متزوجه وهو مادري وين اختفي ابيه يطلقني عشان نتزوج انا وعبدالله بس
مافي بعلاقتنا اي شي غلط
ايمان:اي شي يكون متخبي يكون غلط يارحيق مهما كان انا شفتكم وكنتم
رحيق:اول مره والله ومابتتكرر
ايمان:اسمعيني انا بنصحك لنفسك دامك ماتطلقتي مايحق لك تكشفين له ولاتجلسين معه كيف ترضين لنفسك هالشي
غلط والدين وتتحسبين عند ربك تكشفين له وتحضنينه وكنتي بتخلينه يبوسك ايش بتخلين اجل دام كل هالشي سمحتي له فيه
رحيق دموعها نزلت وهي تجلس عند رجول اختها:ادري انه غلط بس احبه وماقدر مااشوفه
ايمان بحنيه وهي تناظرها:شوفه ماقولك لاتشوفينه بس موو لحالكم يارحيق مو لحالكم
رحيق وهي تمسح دموعها:طيب وقامت وهي بتحضن ايمان
ايمان ابعدت وهي ترفع يدها:لو سمحتي
رحيق وهي تناظرها:انا شذنبي تقسين علي انا زيك تغربت وعشت يتيمه بلا ام وبلا اب و
ايمان وهي تقاطعها:وانا عشانك انرميت
رحيق ودموعها تنزل:تكرهيني
ايمان وهي تصد عنها:اطلعي من غرفتي لو سمحتي
رحيق ابعدت عنها ودموعها تنزل:كنت ابيك ترجعين كنت محتاجتك بس كنت اناظر صورنا وانتي الحين تكرهيني
ايمان وهي تسكر اذانها:قلت لك اطلعي من غرفتي اطلعي
رحيق طلعت من غرفتها وهي تبكي ودخلت لغرفتها وهي ترمي نفسها على سريرها وتبكي
وايمان ظلت تبكي وهي حاضنه مخدتها وهي كارهه نفسها وكارهه الكل ماتبي قرب اي احد منها اي احد
حتى بيان وميار وكل شي يتعلق بالحياه اللي عاشتها لهاليوم


.................


ببيت كسار ونارين
توه راجعين البيت
من بعد ماكانت بيت عبدالمحسن وخواته
كسار:انبسطتي
نارين:كثير
كسار وهو يبتسم:هذا اهم شي
نارين وهي تسدح ولدهم وتقرب منه:تدري اني احبك
كسار وهو يسحب خشمها:ادري
نارين:واموت فيك
كسار:بعد ادري
نارين:واعشقك
كسار:هم ادري
نارين:واتنفسك
كسار:اهممم ادري
نارين:وماعيش من غيرك وابي اكون لغيرك
كسار وهو يناظر لعيونها:وانا مابي الا انتي
نارين:خلاص انا انخلقت لك وببقي لك
كسار وهو يحضنها:الله لايحرمني منك
نارين وهي تتنهد:ضمني ضمني اكثر ابي اكون انا انت
كسار حضنها بكل قوته وهو حاس انه يضعف قدامها قدام حبها قدام كل كلمه تقولها


...................



ببيت بيان وراشد
راشد:امي ماهي راضيه تطلع من الحاله اللي هي فيها وبس تردد ان ظلمها لايمان رجع عليها بموتت رابح
بيان:ماعرف ايش اقلك حبيبي بس فعلا هذي حوبه ايمان
راشد ناظرها بسرعه:بيان
بيان:والله ماقلت شي غلط اخوك اغتصبها للمره الثانيه دمر حياتها حرام عليها
راشد:وهذا هو مات وريح الكل
بيان:ربي هو اللي اخذ حقها منه
راشد:ابيك لي عون مابيك فرعون
بيان:وانا لك عون مو فرعون بس خالتي ماعرفت انها ظلمت ايمان الا لما مات رابح وعقب ماكرر ظلمه لايمان
راشد:ماقتلني الا موتت اخوي المفجعه لنا
بيان:الله يرحمه وخالتي مع الوقت بتنسي وبترجع احسن من اول
راشد:ان شاءالله


...................


ببيت سعود وخلود
تركي وصل ونزل وهو يطق بالباب ماحد فتح راح للباب الخلفي وكسره ودخل
وطلع لفوق وهو ينادي:خلووود خلوووود
سمع صوت صياحها وصراخها
دخل الغرفه وهو يشوفها كيف تتلوي وهي ماسكه يد سعود:خلود
خلود وهي تتالم:سعــود مات مات ااااااااااااااااااااااااااااااااه
تركي قرب منها وهو يناظر سعود وهو بيقومها:قومي اوديك المستشفي
خلود وهي تصرخ:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ابي سعود ابيه
تركي شالها وهو يفك يدها بالقوه من يد سعود:لازم اوديك المستشفي
وطلع فيها من الغرفه وهي تشد ببلوزته وهي تتالم
وركبها سيارته وحرك المستشفي


...................


بتــــركيا
فاتن وهي تتمشي بالحديقه شافت حمد
قربت منه وهي تشوفه سرحان
فاتن:حمد
حمد وهو يناظرها:نعم
فاتن:كيفك
حمد:ماني بخير
فاتن:عشان رحيق منت بخير
حمد بقهر:خدعتني كانت تبيني وسيله توصل فيها لاهلها
فاتن:انت كنت تعرف مكان اهلها ليه تضحك عليها
حمد:انا كنت عارف انها للقته بتتركني عشان كذا ماعلمتها
فاتن:اجل ليه تشره عليها انها تركتتك
حمد:انا حميتها هربتها وابعدتها عن فايز وحميتها وهي باعتني برخيص
فاتن:خلاص اتركها تعيش حياتها
حمد:راح اقتلها هي اذا ماكانت لي تكون للموت
فاتن بصدمه:انت ماتحبها لو تحبها ماتفكر تقتلها
حمد:مابي منك مواعظ لانها ماتاكل عيش ورحيق راح تموت على يديني انا
فاتن:بس
حمد وهو يقوم:لاتدخلين عشان ماتكون نهايتك زيها
فاتن ناظرته وهو يروح وهي حاسه بخوف وتقول لنفسها:ادري ان نهايتها مثلها الللي يعيش بينكم نهايته الموت وبس

.....................


بالمــــستشفي
بمكتب بدر
فيصل:يعني انت راح تظل كذا على طول كل وقتك شغل وتوهم نفسك انك ناسيها
بدر:انا فعلا ناسيها
فيصل:انت تقدر تضحك بهالكلام على اي احد الا علي
بدر:فيصل رجاء
فيصل:خلاص يابدر ليه ترهق نفسك بالشغل عشانها ليه
بدر وهو يرمي الاوراق على المكتب:ابي اطلعها من راسي من قلبي ماقدرت حبيتها يافيصل وانت اكثر واحد تعرف
بس اللي صار اكبر ني ومنها حاولت ارجعها بس رفضت وانا كنت عارف انها بترفض بس انا احبها والله حبيتها
بالرغم من الشي اللي صار لها الا اني ابيها ودي اعيش معاها احسن حياه ودي اعوضها ودي باشياء كثيره تكون معاها
فيصل:بس لازم تنساها لك شهرين على هالحاله مافقدت الامل
بدر:من قالك مافقدت الامل لافقدته بس انا ماني قادر ارجع مثل ماكنت لانها مو راضيه تطلع من بالي ولاقلبي
فيصل:والله ماعرف وش اسوي لك واخليك تنسي
بدر وهو يلم الاوراق ويقوم:لاتشيل همي يالله عندي شغل
فيصل:طيب
بدر طلع من المكتب وهو يبي ينهي الحديث مايبي يكمله اكثر وفيصل كان فاهم عليه بس مابيده شي يسويه

................

بالنـــادي
دخل عبدالله وهو يشوف نايف جالس بالكوفي ابتسم وهو يقرب منه ويسلم عليه:كيفك
نايف:بخير كيفك انت
عبدالله:بخير حمدالله
نايف:مبين من وجهك انك بخير
عبدالله وهو يبتسم:اي والله بخير وبالف خير
نايف:يالله هات اخبارك كلها يالحبيب
عبدالله وهو يسرح:آآه بس الحب يجنن
نايف:هذي اللي قلت تكرهها انت ميت عليها زي ماقلت
عبدالله:والله اموت عليها اعشقها اهواها
نايف:الله يديم عليك الفرح والسعاده
عبدالله:امين يارب وطلع جواله وهو يكتب مسج
نايف:عطنا شوي من وقتك
عبدالله:دقيقه بس وكتب مسج وارسله ونزل جواله وهو يكمل سوالف مع صاحبه


.................


بالمــــستشـــفي
تركي رايح جاي عند غرفه العمليات
وهو يتذكر سعود اللي مات واخذوه الاسعاف
طلع الدكتور وراح له بسرعه:طمني دكتور
الدكتور:الحمدالله لاتخاف مرتك بخير والطفل بخير
تركي:هي اختي مو زوجتي
الدكتور:اوه سورى
تركي بفرح:عادي دكتور المهم اختي تكون بخير
الدكتور:قلت لك تطمن هي بخير
تركي:الحمدالله يارب اقدر اشوفها
الدكتور:احنا عملنا لها عمليه هي تحت تاثير البنج
تركي:طيب عادي بس اشوفها
الدكتور:اوك تفضل
راح مع الدكتور لغرفه خلود وهو يجلس جنبها وهو يمسك يدها:حمدالله على سلامتك يااختي والله يصبرك على فراق زوجك


....................


يـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوم جـــــــــــــــــــديـــــــــــــــــد
ببيت ليلي
بالصاله
ليلي:شكلك مانمتي زين امس صح
رحيق وهي تشرب عصير:اي مانمت
ليلي:ليش
رحيق:مادري ماجان نوم
ليلي:صاير شي
رحيق:لا
ليلي:اكيد يمه
رحيق:ايه يمه اكيد بس كذا ماجاني نوم لاتحاتيني شويه بقوم انام
ليلي:طيب شفتي اختك
رحيق:لااا
ليلي:غريبه كل يوم تروحين لها غرفتها
رحيق:خليها براحتها مابي اضغط عليها
ليلي:طيب انا رايحه لخالتك تروحين معي
رحيق:لا يمه مابي اروح
ليلي:طيب حبيبتي على راحتك
..بغرفـــه ايمــــان..
جاالسه على السرير وهي تفكر بحالها بوضعها باللي صار لها
كل ماتسكر عيونها مايمر قدام عيونها الا اللي سواه فيها رابح قبل مايموت
تكره نفسها تكره جسدها اللي كان لعبه بيدين رابح
ماتحب تسكر عيونها تتالم لحالها ماتشكي ماتكلم ماتقول لاحد انااتالم انا اتخيله كل ماسكرت عيوني
مسكت جوالها وهي تشوف اسم بدر ورقمه اللي مخزن عندها
تحتاجه كثير كثثثثير
ماتعرف كيف ولاشلون اتصلت هي بس احتاجت تسمع صوته
حطت الجوال عند اذنها وهي حاضنه نفسها ودموعها تنزل على خدها
مع كل رنه
سكر الخط وبدر مارد نزلت الجوال وهي تبكي وتقول:ليه مارديت علي انا احتاجك احتاجك كثير
دقايق وسمعت جوالها يدق
مسكته بسرعه وهي تجلس وتشوف اسم بدر
ردت بسرعه:الوو
بدر:اهلين ايمان
ايمان ودموعها تنزل:كيفك
بدر:انا بخير انتي كيفك
ايمان:انا احتاجك كثير بدر انا وسكتت وهي تحط يدها فمها وهي تكتم شهقاتها
بدر:ايمان انا اتخليت عنك انا جنبك تبيني اجيك
ايمان بسرعه:لالالاتجي انا مابيك تجي انا اسفه لاني اتصلت فيك
بدر:ايمــ ...
سكرت الجوال وهي ترميه جنبها وهي تبكي انسدحت وهي تحط المخده على راسها وهي تبكككي وتردد:انا احبك احبك


...................

ببيت نوره وفيصل
نوره جالسه بالغرفه وهي تفكر بسديم
وبفيصل فكرت بكلامها وكيف هي تذكره بسديم بكل شي
توه توعي وتنتبه لنفسها انها جالسه تذكره بالانسانه اللي كان يحبها وكانت زوجته
تنهدت وهي تقول لنفسها"انا كيف مافكرت كيف حب سديم خلاني انسي انها تكون طليقته واجلس اذكره فيها
بكل شي انا لازم اخليها ينساها لازم اقطع سيرتها من البيت واعيش انا وهو حياتها مع البيبي الجاي لازم اخليه ينساها
ومايفكر الا فيني انا وبس لازم"

.................
بالمــــستشفي
بغرررفه خلود
فتحت عيونها وهي تشوف اخوها نايم عندها
تحركت على خفيف وهي تالمها عمليتها
خلود:تركي..تركي..
تركي قام بسرعه:هاه هلا وابتسم:صحيتي
خلود ابتسمت:وينه سعود
تركي اختفت ابتسامته وهو يناظرها:سعود
خلود:اي وينه عند ولدنا صح
تركي:خلود سعود
خلود ودموعها تنزل:مامات صح ماتركني انا ولده صح
تركي وهو يقرب منها:خلود خليك قويه انتي صار عندك طفل منه و
خلود وهي تصرخ:انا ابيييييييييييييييييييييييييه ابيه هووووووووووووو
تركي وهو مصدو م من صراخها:خلود اهدي
خلود وهي تصيح وهي تحاول تقوم:بروح اشوفه انت تكذب سعود وعدني يبقي معاي مستحيل يتركني
تركي وهو مو قادر يسيطر عليها:خلود اهدي تكفين
خلود وهي تبكي وهي تفك المغذي:سعوود مامات ماماتت



 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:19 PM   المشاركة رقم: 35
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البــــارات الرابع والثلاثووون

...
...
...
...

بالمـــــستشفي
تركي وهو يمسك يدها:يامجنونه ايش جالسه تسوين
خلود وهي تبكي وتمسك بطنها اللي يالمها من العمليه:ابي زوجني له غصب وانا ماحبه ولما حبيته راح وخلاني
تركي وهو ماسك يدها:اهدي حبيبتي هذا يومه لازم تكونين قويه انتي عندك ولد و
خلود وهي تبكي:مابي ابي سعود ابيه
تركي ماعرف وش يسوي ولا ايش يعمل عشان تهدى فك يدها وطلع ينادي ممرضه
والممرضه شافها فاكه المغذي وحاولت تهديها وماقدرو عليها الا بابره مهدئها
تركي وهو يقرب منها وهو يمسح دموعها اللي تنزل ويلمس شعرها:الله يقوي قلبك يااختي
خلود وهي بتنام من تاثير الابره:ابي سعود ..سعـــود
تركي باس راسها وهو يناظر الممرضه:كم يوم وتطلع اختي
الممرضه:بصراحه مادري تقدر تسال الدكتور اللي عمل لها العمليه
تركي:يعطيك العافيه
الممرضه :الله يعافيك
طلعت من الغرفه وتركي طلع للبيت


...................

ببيت ام راشد
بغرفه رابح
جالسه على سرير ولدها
وهي تحتضن مخدته وهي تبكي:احترق قلبي عليك مثل ماحرقت قلب ايمان سنين
ربي خذاك مني وجازاني غلطت بحقها حيل وانت دفعت ثمن ظلمي وظلمك
الله يغفر لك ويرحمك ويغفر لي ويرحمني ويريح لي بالي
قامت من على السرير وفتحت الخزانه وهي تلمس ملابسه وتفتح دروجه
وطلعت صوره وهي تلمسهم ودموعها تنزل
انفتح الباب ورفعت راسها
دخلو رهف ورنيم عندها
رهف:لاتسوي بنفسك كذاا لازم نرمي اغراضه
ام راشد:ماحد بيلمسها هالغرفه ولابيتغير فيها شي كل شي لاخوكم بيظل نفس ماهو
رنيم:بس
ام راشد وهي تمسح دموعها:من غير بس يالله اطلعو
رهف وهي تحضن امها:نطلع معاك يمه
ام راشد وهي تحط الصوره:امشو
طلعو من الغرفه وام راشد قفلتها
رهف:تبين نعمل لك شي تاكلينه يمه
ام راشد:لا بروح ارتاح بغرفتي
رنيم:بس لازم تاكلين يمه انتي
ام راشد وهي تمشي:بس اشتهي بقولكم
ودخلت غرفتها
رهف:مايصير نخليها كذا ماتاكل
رنيم:ايش نعمل امي عنيده
رهف:مادري بس لازم تعمل شي
رنيم:امشي الغرفه ونفكر ايش نعمل عشان تطلع من هالحاله
رهف:يالله

....................

ببيت ليلي
بغرفه ايمان من سكرت من بدر وهي تبكي
حاضنه مخدتها وتبكي
انفتح باب غرفتها ورفعت راسها وهي تقول:قلت لكم مابي وسكتت وهي تجلس:بدر
واقف يناظرها توقف الزمن عنده وهو يشوف ايمان اللي يحبها ايمان اللي اخذت قلبه ذبلانه نحيله سواد تحت عيونها
احمرار بعيونها وحزن بعيونها واضح
ايمان وقفت وهي تناظره ودموعها تنزل وهي تمسحهم:ليه جيت
بدر وهو يقرب منها:لانك قلتي لي بدر احتاجك جيتك لانك تحتاجيني
ايمان:انا ماحتاجك ماحتاج لاي احد خلوني بحالي خلوني
بدر:ايمان يكفي اللي تسوينه بنفسك الى متى يعني بتظلين لحالك هاه علميني الى متى
ايمان بعبره:الين اموت وارتاح
بدر:عسى يومي قبل يومك
ايمان لفت عنه وهي تعطيه ظهرها:طلقني وروح تزوج وحده تتشرف بزواجك منها مو وحده اغتصبت مرتين
بدر تنهد وهو يقرب منها ويحضنها:زواجي منك اكبر شرف لي
ايمان وهي تدفه:كذااااااب انا ادري انك تقول كذا وانت شفقان علي
بدر:ايمان ارجوك لاتعاندين انتي تعرفين اني مو شفقان عليك تعرفين اني احب
ايمان وهي ترفع يدها:لاتقولها ابد لاتقولها
بدر وهو يجلس على الكرسي:طيب ايش تبيني اقول
ايمان:اطلع من غرفتي اتركني لحالي وبصراخ:اطللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللل ع
بدر عصب وقف وهو يشدها من يدينها بقوه:مو بكيفك ماراح اطلع ولاتصرخين كافيك مكابره على نفسك انا ادري انك
تحبيني نفس ماانا احبك وتبيني بس مادري ليه تبين تعاندين
ايمان وهي تنزل عيونه ودموعها تنزل:لاني مكسوره لاني تعبانه لاني منقتله من داخل
بدر وهو يرخي يدينه مو يمسح دموعها:انا جنبك انا معاك انا راح اخليك تنسين كل شي
ايمان وهي تبكي:ماراح تقدر تمحي الشي اللي صار لي مهما تعمل
بدر وهو يمسك دقنها:اقدر امحي كل شي بحياتك وكانه ماصار بس انتي قوليلي ايه
ايمان:.....
بدر وهو يقرب منها ويحتضنها:احبك وماراح اتخلي عنك مهما يصير لك انتي مالك ذنب
ايمان وهي منزله يدينها وماتحضنه ودموعها تنزل:ذنبي ان امي رمتني بين يدينهم
بدر:حبيبتي لازم تنسين كل شي يضايقك وتفكري فيني واني ابيك واحبك ومستحيل اتركك
ايمان وهي تبعده:ابيك تتركني بدر اتركني ارجوك
بدر:ايمان
ايمان وهي تمشي وتجلس على السرير وهي تمسك راسها:روح بدر انا تعبانه ابي انام
بدر وهو يقرب منها ويمسك راسها:شكلك ماتاكلي انتي حيل نحفانه
ايمان وهي تبعد يده:لاتلمسني
بدر جلس جنبها:ادري انك تبيني بس تبيني ابعد عنك بهالطريقه وانا مستحيل ابعد عنك
ايمان وهي تسند راسها على كتفه:آآآآآآه
بدر وهو ينبسط انها سندت راسها على كتفه ويلمس خدها:سلامتك يابعد عمري من الاه فيني ولافيك


...................


ببيت ام محــــمد
سديم جالسه على الارض بالمجلس لحاله وتذاكر
غدير وهي تدخل طايره:سدو سدو
سديم وهي تنزل نظارتها وتناظرها:سدو بعينك يالطايره
غدير:اقول عندي لك خبر بمليون
سديم:ههههه اهم شي بمليون
غدير:اي اكييد اخباري كلها غاليه
سديم:هاتي شعندك
غدير:احم احم اسمعي
سديم:ايوا
غدير:جاكي عريس
سديم وهي تفتح فمها:هاه
غدير:والله تو صاحبه امي مكلمتها تبيك لولدها
سديم:بلا هباله
غدير:وربي عاد سوي حالك ماتدرين كاني ماقلت لك شي اوك
سديم:تعالي
غدير:باي وطلعت من المجلس
سديم جلست تفكر بكلامها وانه جاها خطيب
قطع تفكيرها صوت امها
ام محمد:سديم يمه
سديم :همم لبيه يمه
ام محمد:ابي اكلمك بموضوع
سديم:تفضلي يمه
ام محمد وهي تجلس جنبها وتمسح على شعرها:يمه انتي مو صغيره وحلوه وكثير يتمونونك
سديم وهي منحرجه:ايه
ام محمد:ياسر ولد صاحبتي خطبك
سديم وهي تناظر امها وخدودها تحمر وماتعرف وش ترد
ام محمد:فكري يمه زين والولد مافيه عيب وكنت اتمنى يجيك واحد زيه رجال بمعني الكلمه وبار بامه
سديم:....
ام محمد وهي تقوم:فكري حبيبتي وردي لي
سديم:....
طلعت ام محمد وسديم ابتسمت بلا شعور فرحه اي بنت تنخطب
ابتسمت وهي تبي تعيش حياه جديده تبي يدخل حياتها انسان جديد يعوضها عن كل شي
لبست نظارتها وهي تبي ترجع تدرس وماقدرت وهي بس تبتسم وتفكر بياسر اللي خطبها

^_

.......................



ببيت ام تركي
ام تركي:ودني لها الحين
تركي:نايمه يمه ماراح تحس فيك
ام تركي:ياعمري يابنيتي اللي صار لها مو قليل ظلمها ابوك الظالم والحين عقب ماتعودت عليه وشافت فيه حنان الاب
يموت اكيد بيكون هالشي كبير عليها
تركي:بس هي تحبه يايمه
ام تركي:اي حبته لانه عطاها حنان الاب واحتواها وهي حست انها تحبه وتعلقت فيه وحبت حنانه عليها
تركي:راح تتعب لين تعدي هالمرحله يمه
ام تركي:خلود لازم تشوف امها هي اكيد تحتاجها
تركي:لايمه مانبي نجيب طاري امها لان وضعها مايسمح
ام تركي:انا ام وادري مثل ماانت تحتاجني هي تحتاج امها صحيح هي تعتبرني ام لها بس امها اللي جابتها غير
تركي:بس
ام تركي:خلي موضوع امها بس تطلع وتهدي نفسها
تركي:طيب



...............


نرجع لبيت ليـــلي
بدر وهو يسدحها:ارتاحي الحين وراح اجيك بعدين
ايمان وهي تهز راسها:طيب
بدر باس راسها وهو يمسح على شعرها:انا احبك
ايمان سكرت عيونها بقوه
بدر وهو يغطيها:مع السلامه
ايمان فتحت عيونها ومسكت يده:خليك لين انام وبعدها رح
بدر وهو يجلس جنبها وهي منسدحه:من عيوني
ايمان ظلت تناظره وهي تمد يدها وتلمس خده:تمنيتك تفرح فيني مثل اي واحد يتزوج ويفرح بعروسته تمنيت تكون اول شخص
بدر وهو يحط يده على فمها:كم مره بقولك لاتقولين هالكلام
ايمان وهي تسكر عيونها:ابي انام
بدر وهو يفهم عليها وينسدح جنبها ويحضنها:نامي حبيبتي انا جنبك
ايمان وهي تضم يدينه بقوه:كل ماسكرت عيوني اشوف صورته مو راضي يتركني ماقدر ارتاح تعبت تعبت
بدر:فكري فيني فكري باني احبك حاولي ماتخيلين غيري انا
ايمان وهي مسكر ه عيونه:طيب
بدر باس راسها وهو حاضنها وظل حاضنها وغلبه النوم ونام معاها


.................


ببيت ام عبدالله
ليلي:والله ياوخيتي انها رافضتني انا واختها رفض وجالسه تموت نفسها بالبطيئ
ام عبدالله:لسه تحتاج وقت اللي صار لبنتك ماهو قليل ياليلي
ليلي:انا ادري وهي تقولي انت السبب بكل اللي صار لي
ام عبدالله:لانك رميتيها
ليلي:وياليتني مارميتها
ام عبدالله:طولي بالك وبنتك بتفهم وتهدى وترجع لحضنك
ليلي:ان شاءالله يلا عاد اوجعت راسك انا برجع البيت
ام عبدالله:خليك شوي
ليلي:يوم ثاني بروح اشوف بناتي
ام عبدالله:طيب حبيبتي الله معاك
ليلي وهي تشيل شنطتها:مع السلامه
ام عبدالله:الله يسلمك
طلعت وصادفت عبدالله
عبدالله:اوه اوه خالتي عندنا
ليلي:ايه عندكم ياللي ماعاد تهتم لخالتك
عبدالله:كيف ماهتم لك يابعد قلب عبدالله انتي قلبي اللي يدق بصدري كيف ماهتم لقلبي
ليلي:لا واضح كلني بلسانك
عبدالله وهو يضحك ويحتضنها:ياحبي لك ياخالتي والله مشتاق لك
ليلي:فديتك والله وانا مشتاقه لك حبيبي
عبدالله وهو يبعد:اجل ارجعي ادخلي ماشبعت منك
ليلي:وقت ثاني تاخرت على البنات
عبدالله:اممم طيب انا اوصلك
ليلي:اوكي
طلعو مع بعض وصلها وراح
ليلي دخلت البيت وشافت رحيق جالسه بالصاله تطقطق بجوالها:رحيق
رحيق:هلا ماما جيتي
ليلي:ايه وينها اختك
رحيق:فوق ورجلها عندها
ليلي:بدر
رحيق:ايه
ليلي:وكيف تتركيهم لحالهم اختك ماتبيه
رحيق:مادري جاء وقال يبي يشوفها خليته يدخل صعبه اطرده
ليلي وهي تنزل شنطتها:الله يهديك بس
وطلعت فوق ورحيق لحقتها
ليلي فتحت الباب بسرعه وهي تشوفهم كيف نايمين
رحيق:ها يمه وش شفتي
ليلي وهي تبتسم:اخيرا شفتها نايمه
رحيق :اشوف وناظرتهم وهي تبتسم:ياي يجنون يمه صح
ليلي وهي تسكر الباب وهي تبتسم:امشي لايصحون
رحيق وهي تمسك يد امها وتمشي وتدلع:قولي يمه يجنونن صح شكله رومانسي
ليلي وهي تقرص خدها:يمه منك
رحيق وهي تحضن امها:احبك ماما
ليلي:وانا احبك ياقلب ماما


....................


بعـــــــــــــــــــد شهــــــــــــــــر ونص
ببيت ام محــــــــــــمد
غدير وهي تصرخ بصوت عالي :سديييييييييييييم بسرعه الرجال له سنه ينتظرك
سديم وهي تطلع بفستانها الوردي الناعم القصير:طيب فهمت
غدير:يالله الرجال له سنه ينتظرك بالمجلس
سديم:مرتين عدتي علي هالعباره حفظتها خلاص
غدير:يالله طيري له
سديم:طيب حلو شكلي
غدير:تهبلين تخققين يالله روحي
سديم:استني ابي اخذ نفس
غدير:اي نفس لكم شهر مملكين يالله ادخلي بلا دلع
سديم:استني والله استحي كل ماجاني
غدير:مافيها حيا رجلك هذا يالله ادخلي له
سديم وهي تبتسم:فديته والله
غدير:والله وقدر يخليك تحبينه
سديم:حيل ياغدير هو مره حنون وانا احس بسعاده كبيره بقربه
غدير:الله يسعدك يااختي ويسعده على قد ماهو مسعدك
سديم:امين يارب والله يجنن يهبل مره متفهم واعي و
غدير وهي تقاطعها:وحبوب وطيوب وحنون والله حفظت هالاسطونه كل يوم تقولينها
سديم:ههههه وجع تفشلين
غدير:هههه يالله فوتي بس
سديم:طيب ودخلت المجلس :السلام
ياسر وهو يوقف:وعليكم السلام
سديم قربت منه وهي تمد يدها
ياسر:احنا كذا نسلم على بعض
سديم وهي تبتسم وتناظره:لا
ياسر:اجل
سديم قربت منه وهي تحضنه
ياسر وهو يحضنها:اشتقت لك
سديم وهي تهمس باذنه:وانا اشتقت لك مووت


..................

ببيت فيصل ونوره
فيصل جالس بالصاله وهو يفكر بسديم
وانه ارتبط بشخص ثاني صارت مرت واحد غيره صارت حلال غيره
ماتوقعها تتزوج ابد
تنهد وهو يقول بخاطره"كل ماقول نسيتك القيك عايشه فيني ماني قادر انساك ابد"
قطع حبل افكار بسديم صوت نوره
نوره:فييييييصل
فيصل وهو يقو م لها:هلا حبيبتي
نوره:وينك ماتسمع
فيصل وهو يبتسم:معليش ياقلبي ماسمعت
نوره:طيب ابيك تساعدني بالغسيل
فيصل:روحي ارتاحي وانا اكمله
نوره:لا حبيبي انا معاك
فيصل:ياقلبي روحي ريحي انتي حامل وتتعبي انا اكمله عادي
نوره:بس
فيصل:يلا
نوره:طيب
فيصل وهو يبتسم:وينها
نوره وهي تبتسم وفاهمه عليه وتقرب منه وتبوسه:هذي هي
فيصل وهو مبتسم:فديتك
نوره:احبك
فيصل:اموت فيك


......................

بالــــــشرقيه
ببيت نارين وكسار
نارين وهي ماسكه بطنها وطالعه من المغاسل:آآه ياربي تعبت
كسار:ياقلبي انا تعالي عندي
نارين وهي تجلس جنبه:تعبني الوحام حيل اللوعه هدت حيلي
كسار:ي عمري حاس فيك تحملي لين يعدي هالوحام
نارين:الله يعيني
كسار:لعيون طلال وانه يكون له اخ كل شي يهون
نارين وهي تناظره:اكيد
كسار:فديتك
نارين وهي تحط راسها على كتفه:الله لايحرمني منك
كسار وهو يشبك اصابعه باصابعها:ولامنك ياقلبي


...................


بالــــــرياااض
بالمــــستشفي
بغرفه مها
ريان وام ريان عندها مثل كل يوم
ريان:والله كانها عمر مر من عمر اختى وهي على هالسرير
ام ريان:حسبي الله على ام ريان الظالمه
ريان:مادري اي قلب تحمل وهي ام وعرفت معنى الامومه والطفل كيف تحرمها من طفلها
ام ريان:انسانه بلا قلب بلا احساس كيف تبيها تحن
ريان:نفسي اعرف مكانهم بس والله لا اخنقهم واموتهم بيديني
ام ريان:الله بياخذ حق اختك كون متاكد
ريان:الله يمهل ولايهمل
ام ريان:ونعم بالله
اندق الباب وانفتح ورريان وام ريان لفو للباب
ريان وهو يوقف:هذا انت
دخل بخطوات بطيئه وهو مو حالق دقنه وعيونه تلمع بالحزن:ايه انا...



....................



ببيت ام تركي
تركي وهو يدخل الصاله:السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
تركي وهو يقرب من خلود:هاتي ندوري اشوف
خلود وهي تحطه بيدينه:خذه ريحني اتعبني من الصبح
تركي وهو يبوسه:لالا هو على خاله هادي وحبوب مايتعب احد
خلود:اي هين مثل خاله
ام تركي:اقول تركي
تركي:سمي
ام تركي:قوم اخذ اختك لامها
خلود ناظرتها بسرعه:مابي اروح
ام تركي:مو بكيفك
خلود:قلت لك مابي اروح لاتضغطون علي بليز مابي اشوفها
ام تركي:هذي امك مهما يصير
خلود:لا ماهي امي هذي ماتعرف الامومه ماتستحق تكون ام
ام تركي:لاتقولين هالكلام عن امك وبتروحي لها وتكلميها وتسمعي لها
خلود:مابي انتي امي مو هي
ام تركي:انا زي امك بس امك اللي جابتك هي
خلود:مايهمني من جابني يكفي انتي ربيتيني وانتي امي
ام تركي:مهما تقولين بتروحين يعني بتروحين
خلود وهي تصد:اكرهها مابي اشوفها ابد
ام تركي:لاتقولين هالكلمه مره ثانيه عشان مازعل منك
خلود:بس
ام تركي:لابس ولاشي يالله قومي
خلود وهي تقوم:طيب
ام تركي:معاك دقيقتين
خلود طلعت فوق
وتركي ناظر امه وهو يضحك:ياشخصيه ياام نادر
ام تركي:هات نادر بس وقم شغل السياره
تركي:مايحتاج لنزلت خلود نطلع سوا
ام تركي:طيب
شويات ونزلت خلود
تركي:يالله تفضلي
خلود ناظرت ام تركي وهي تبيها تقولها خلاص لاتروحين
ام تركي:يلا مع السلامه روحو
خلود وهي تتحلطم:طيب
وطلعت مع تركي اللي يضحك
وركبو السياره حرك لسجن تركي

....................


ببيت ليلي
ايمان نزلت بعباتها وهي توقف عند الباب
ليلي:ايمان يمه
ايمان ماردت وهي تضغط بيدينها بقوه
ليلي قامت وقربت منها:ايمان
ايمان:نعم
ليلي:بتروحين مع زوجك
ايمان:ايه
ليلي:طيب يمه انتبهي لنفسك
وحطت يدها على كتفها
ايمان ابعدت عنها بسرعه:رجاء
ليلي:ايش هالقساوه اللي فيك
ايمان:مثل قسوتك لم رميتيني تبيني بشويه حنان وبشويه كلام انسي كل شي مستحيل
رحيق وهي تقرب منها:كافيك قسوه على امي كم مره اعتذرت منك
ايمان وهي تخزها:لو رمتك مثل مارمتني واللي صار لي صار لك ماكان بيكون هذا كلامك
رحيق:انا صار لي اكثر منك و
دق جوال ايمان وناظرت برحيق:انا واثقه ان اللي صار لك مايجي شي عند اللي صار لي
وفتحت الباب وطلعت
رحيق:امشي ماما
ليلي:الله يهديها ويلين قلبها
رحيق: امين
اما ايمان طلعت وركبت مع بدر
بدر:كيفك ياقلبي اليوم
ايمان:مادري ودني لدكتور محتاج افضفض واطلع كل اللي بداخلي واحس فيه
بدر:ابشري انا جايه اوديك زي كل يوم بس وش فيك
ايمان:تعبانه بدر احس اني انا مو انا
بدر وهو يمسك يدها:لا انتي انتي وكل هالاحاسيس مع روحتك لدكتور بتروح
ايمان بضيقه:ان شاءالله

..................


ببيت ام راشــد
بيان:ايه خالتي ولدك جنني الا يعرف نوع الجنين
ام راشد:هههه الله يهديك كان خليتيه يعرف
بيان:لا مفاجاه لكم
رهف:يانذلك تبيننا ننتظر كم شهر كمان
بيان:اي انتظرو ايش وراكم
رنيم:بك عرق مطيري اكيد
بيان وهي تضحك:طسن
راشد وهو يبوسها:ادري بتعلميني بس تسوين اكشن
بيان:لو تموت ماعلمتك
ام راشد:ههههه زوجتك راسها يابس وماراح تعلمك
راشد:الله يعيني على يباست راسها
بيان وهي ترفع حاجبها:ماجننك وحببك فيني الا يباست راسي
رهف:خفي علينا ياواثقه
بيان:ههههه عيب سوالف كبار سكر اذانك
راشد وهو يناظرهم:سكرو اذانكم
رهف ورنيم وهو يحطون يدينهم على اذانهم:هاه
راشد وهو يضحك:خبلات صدقو
ام راشد وبيان جلسو يضحكون على خبالهم

...................



بشــــــقه من شقق الريااااض
فايز:بكرا هو اليوم اللي اتفقنا عليه
حمد:كنت انتظر هاليوم على جمر
فايز:مابيك تفشل ياحمد راح اوفر لك طريقه الهرب بان ماحد يمسكك وانت لازم تقتلها
حمد:ماراح افشل راح اقتلها واطفى النار اللي ف قلبي
فايو وهو يربت على كتفه:كفووو هذا العشم فيك
حمد وهو يبتسم بكره:هي لي انا وبس ودامها ماحبت تكون لي اجل تكون للموت
فايز وهو يضحك ويجلس:فيك غضب يعجبني
حمد وهو يجلس:هالغضب ماراح ينطفي لين يجي بكرا
فايز:مابقي شي على باكر
حمد هز راسه وهو يفكر بكراا

......................


بجــــــــــده
اريج تتمشي على البحر ولدها بعربيته
تناظر بالبحر وهي تفكر "ياليت قلبي كبرك ويتحمل كل شي بهالحياه حزني على اللي صار لفهد ماثر على نفسيتي للان
انه يقتل ويكون قاتل شي بحياتي ماتوقعته يصير صوته وهو يبكي ويطلب اني اسامحه للحين ماراح من اذني
حسيته مكسور "
قطع تفكيرها اخوها
اريج وهي تلف:هلا
جاسم:يالله الشوي خلص تعالي
اريج:طيب
ابتسمت وهي تناظر ولدها اللي يتمغط وتدف العربيه وتجلس مع اهلها


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, لوجو, مطنوخة, وسام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:49 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية