لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-07-12, 05:23 AM   المشاركة رقم: 181
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وعـود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

شموخ اللي جالسه تكلم فراس
:ههههههههههههههه جد
فراس:أي جد شموخي يلا عاد ابي اشوفك بنت خالتك وتزوجت وش بعد
شموخ:طيب متى
فراس:بكره
شموخ:هههههههههه مستعجل
فراس:موووووووووووووت يابنت الناس موت
شموخ:زين اشوف الجو واقولك حلو
فراس:اعتبره وعد
شموخ:وعد حياتي وعد
فراس:طيب حبي وش خاطرها اجيب لها
شموخ:اه لا ماله داعي
فراس:اجل اجيب لك انا على ذوقي
شموخ بخجل:ماله داعي
فراس:شلون ماله داعي انا احبك ولو اجيب الدنيا ومافيها لك قليل
شموخ:فراس انت عن جد تحبني؟
فراس:واموووووووووت فيك احبك احبك
سكتت شموخ وهو يقوله غير عن سلطان وهو يقولها احساسها اللحين غير عن سلطان
فراس:شموخي
شموخ:ايه هلا
فراس:وش فيك؟
شموخ:سلامتك بس سرحت شوي
فراس:في منو
شموخ:اممممم في وحده من صديقاتي
فراس:غداف؟
شموخ:اه ايه
فراس:ليه
شموخ:من فتره منقطعه ومااعرف وش اخبارها
فراس:اممممممممم انا اقولك تزوجت واحد اسمه ياسر من كم يوم
شموخ اللي انصدمت:كييييييييف؟
فراس:اللي سمعتيه تزوجت ماقالت لك؟
شموخ:لا
فراس:والله العظيم تزوجت ومتاكد من الخبر
شموخ بقهر:طيب اكلمك بعدين
فراس:وش فيك؟
شموخ:ولا شي ابي اشوف امي وش تبي؟
فراس:زين انتظرك تردين تكلميني زين
شموخ:زين مع السلامه
قفلت ومنه وجلست وهي مصدومه:هذي اخرتها تتزوجي من دون ماتخبريني لييييييييييه؟ انا صديقتك رفيقتك على الحلوه والمره اهون عليك وش عذرك ياغداف قولي وش عذرك؟
سمو اللي كانت عند اهل تركي وجالسه على اعصابها وودها تذبحه من قهرها لانه اجبرها تروح هناك ومن العصر وهو مطنشها ولا حتى جلس معها
جتها شهد:سمو تبين شي؟
سمو:لا مشكوره وينه اخوك؟
شهد:تركي؟
سمو:اوووووف في غيره اخ لك
شهد انصدمت:برا
سمو بقهر:من متى
شهد:من زمان
سمو:روحي ناديه
شهد:مااقدر هو جالس مع بابا عيب اناديه
سمو بنفاذ صبر وهي تعض ع اسنانها:انتي يالبزر ماتعلميني العيب تقومي تنادي الغبي اللي هناك وبصرخه تحرررررررررركي
شهد اللي تحولت ملامحها للبكاء طلعت تركض وصدمت في تركي
تركي:شهوده وش فيك؟
شهد:مافي شي
تركي:على تركي اخوك من زعلك؟
شهد:سمو تصرخ علي وتقول انا بزر وانت غبي
تركي:كيف
شهد:انا ماعملت شي لها بس قلت مااقدر اناديك لها وهي صرخت علي
تركي وهو يبوسها:ماعليه بيبي انا اسف عنها بس بلا ش تبكي زين
شهد:زين
تركي: وريني احلى ابتسامه
ابتسمت له شهد :يلا بيبي انا اروح له باي
مشى لعندها وهو مقهور منها دخل وشافها وهي معصبه ومن قهرها تعض ع شفايفها
تركي:نعم
سمو:جيت
تركي:ايه البزر قالت انك تبين الغبي
سمو تتحطم:تافه مو بزر كل شي تقوله
تركي:وش فيك تتحطمي؟
سمو:انت انا مليت كمن جدران بيتكم وديني لاخوي
تركي وهو يجلس :بس امي ماجات شلون اسافر وانا ماودعتها
سمو وهي توقف:عنها ماجات وش دخلني وديني عند اخوي وارجع لها
تركي اللي مشى ناحيتها وشد يدها بقوه:ان ماعدلتي الفاظك اعدلها لك فاهمه وانا اقرر وين تروحي
سمو : لا مو فاهمه واذا ماوديتني انا بروح له بروحي
تركي:مجنونه وتسويها
سمو:مجنونه من يوم اخذتك
تركي بقهر:وش اجبرك؟
سمو:نفس اللي اجبرك
تركي:مااظن ياسمو نفسه
دخلت امه ع صراخهم
:خير خير وبعدين يعني ايش هدا
مشى تركي لعندها وسلم عليها :شلونك
ام تركي:بخير وي اشبك من ضايقك من زعلك شكلك مانمت زين يا وليدي اكيد مو منك منها منكده عليك ولفت لسمو واضح من صوتها اللي واصل لاخر الدنيا مدري فين جالسين احنا؟
تركي :يمه وش فيك ؟ مافيني شي مبسوط ومرتاح ماله داعي هالكلام
ام تركي:لا تسكتني الى متى بتشيل بقلبك مو كافي ابوك دبسك غصب عنك فيها حرام كمان تفضفض والا لازم تجامل على حساب نفسك
تركي بقهر:يممممممممممه
ام تركي: اشبك أيوا اقعد كدا اكبت في نفسك
تركي بتعب:خلاص
ام تركي:اروح ارتاح احسن من مقابلتك انت وهدي
تركي مو وقتك تزيدينها علي الله يسامحك
لف على سمو اللي عينها على المكان اللي واقفه فيه امه ومليانه دمع
تركي:سمو
لفت عليه وظلت تناظره ماتبي تبكي قدامه ما يستاهلها هالدموع
تركي اللي شاف في عيونها قهر الدنيا وماقدر يلومها:انا
مشت وتركته اخذت شنطتها وطرحتها ونقابها ومشت لبرا
تركي اللي مشى وراها :على وين
سمو:ابي اخوي
تركي:خل اجيب مفاتيحي مشت لبرا بسرعه كانت تختنق
جاء وراها بسرعه ركبوا كان الصمت هو السايد ماصدقت وصلت لبيتها نزلت بسرعه مشتاقه له بس تحطمت يوم دخلت ومالقته مشت لداخل ومشى هو راها كانت تبي تجلس بروحها اشتاقت لغرفتها لوحدتها اللي اول مره تحبها بس وقفتها يد تركي:على وين؟
سمو:ابي اكون بروحي
تركي:وانتي تحسي اني معاك والا وجودي يعني لك
تجاهلت كلامه وجلست بالصاله وجلس جنبها :سمو مالي شغل بكلام امي
سمو:اشششششششش ماابي اسمع شي ممكن
دخل سلطان بسرعه من شاف سيارة تركي برا
سلطان اللي دخل وينادي بصوت عالي:سمو سموووو سومي
سمو:هنا سلطان
مشى بسرعه لعندها ومن شافته ارتمت بحضنه ولحظات ماقدرت تقاوم وانفجرت تبكي بقهر
رفع سلطان عينه لتركي اللي ملامحه باين عليها الضيقه
سلطان:تركي وش فيها؟سمو وش فيك
سمو: مافي شي بس حيل اشتقت لك
سلطان ضمها بقوه/وانا بعد بس عشاني لاتبكي
سمو:عشانك اسوي المستحيل ولو على موتي
رفع تركي عينه لها من بعد كلامتها وكانه يقول فهمت قصدك
سلطان:غسلي وجهك وتعالي ماابي اشوف دموعك
ماصدقت ان سلطان يعطيها الاذن وهربت لغرفتها
لف لتركي:وش فيها؟
تركي:ليش اني رحت لاهلي قبل مااجيك
سلطان:ههههههههههه تركي لازم تستوعب انها عصبيه بقوه
تركي:استوعبت وتاكدت
سلطان:ههههههه طيب لسى بتسافرون
تركي/:لا كنسلت
سلطان:متى؟
تركي:من شوي انا تعبان وهي مالها خلق

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 18-07-12, 05:23 AM   المشاركة رقم: 182
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وعـود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عند اسرار&عبدالله
كانت نايمه بحضنه
عبدالله:اسو لو بنت وش تحبي تسميها
اسرار:امممم بس نفسي ولد
عبدالله:ليه
اسرار:ابيه يشبهك ابي اجيب واحد نسختك بكل شي
عبدالله:ههههههه ياحبي لك يا هالبنت
اسرار بخجل:وش بعد
عبدالله وهو يمسك خدودها:واحبك واحبك بس اهتمي شوي بصحتك
اسرار:من عيوني
عبدالله:تسلم عيونك ياحبي وش رايك نطلع نتمشى
اسرار:اللحين الساعه بتدخل على 12
عبدالله:وتدخل مال احد شي بس لبسي وتعالي انتظرك بالسياره انا
اسرار:حاضر
مشت ليلة راما بالاحلام اللي يعكرها ساعات الخوف من بكره واذا بيدخل ماضيها فيه
فيصل اللي ماغابت عن باله هي حلوه ودخلت قلبه بس لسى حاجز عبدالله مانعه من اشياء كثير
دخلت ريم اخته:الحلو في ايش سرحان في القمر حقه
فيصل يبتسم لها:حلو وفهمت قمر مين؟
ريم:راما فيصل وش رايك فيها؟
فيصل بعبط:خلاص مو تقولي قمر
ريم:ههههههه ياشينك لا استهبلت جد احكي
فيصل:ريم ابي انام
ريم:يعني؟
فيصل:طلعي
ريم:وراما؟
فيصل؛هههههههه قمر والله قمر
ريم:اللحين اطلع وكلامنا له بقيه
فيصل:بايو
عند ياسر وغداف اللي مافارقها لحظه وحده دخل ولقاها نايمه بحضن امه
ابتسم لامه وقرب منها وشالها
ام ياسر:حسبي عليك من ولد
ياسر:اشششششششششش مشى وهو متجاهل كلام امه وتعليقاتها نزلها على الكرسي وهو يحس بسعاده تجدد حياته من بعد مااتعبه الشوق وهو ينتظرها سنين
جلس يطالعها وهي نايمه وابتسم على شكلها :احبك غداف والله احبك
ريان اللي كان بس ينتظر الوقت المناسب عشان ياخذها معاه طلع واستاجر شقه عشان ياخذ راحته وقرر انه ياخذها غصب عنها
رهف اللي كانت مقهوره ودمعها تواسيها في وحدتها وغربتها تنهدت وسندت راسها على الجدار وهي تحاول تطردصورة ريان من بالها ليه صاير يزورها كثير ليه؟
شموخ اللي كانت مقهوره من غداف شلون تسوي كذا قررت تقابل فراس بكره وتختصر الوقت عليهم لازم يرتبطون خلاص الى متى بتظل كذا سلطان حب ايه بس مو حياه ولا واقع تعيشها رهف سافرت وراما عايشه بعز ابوها وغداف تزوجت وهي لسى معلقه وتنتظر اوهام وحب في نظرها بينتهي
سلطان اللي استسلم بعد ماقرر يكلم خالته عشان شموخ وزواجه منها!!
سمو وتركي اللي انتهى يومهم بدموع قهر من سمو من بعد مابدا بضحكها ودلعها
وصلوا الفندق ودخلت تبدل وتسبح شافت تركي وهو ياخذ لحاف ومخده وطالع
سمو بعفويه:ليه
تركي بتعب:ابيك ترتاحي وتاخذي راحتك تصبحي على خير
طلع لصاله ورمى نفسه على الكنبه وتنهد بقوه:يارب فرجك
اما سمو رجعت تبكي من جديد جلس فتره بعدين دخل حست بدخلته وتظاهرت بالنوم حست ببوسته على خدها وهمسه هزتها حييييييل:والله احبك متى تصدقي اني احبك
وطلع من بعد مالحفها
وهي ظلت مصدووووووومه:احبك احبك


***

لهون وخلص آلبآرت ..~

***

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 18-07-12, 05:29 AM   المشاركة رقم: 183
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وعـود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




البارت آلوآحد وآلاربعون..~




***
ودي اعرف وش اللي خلاني { أحبك }
ودي أفهمـ ليش ع ـقلي منشغل فيكـ
رغ ـمـ بعدكـ..!!
ليهـ أحلآمي تذكرني بقربكـ
ليهـ كل مآ أمشي دروب ترجع عيني لدربك
في {..النهايه والاخير...}
لازم تع ـرف إني [أنآ]
..~موت احبك..~
..~موت احبك..~
***


عند سمو اللي ماعرفت تنام زين كانت تقفى وتصحى على كلمته احبك طالعت الساعه على الاربعه الفجر قامت تصلي طلعت على اساس تصحيه بس لقته طالع مو موجود
تنهدت وبعدين معاك ابي افهمك انت تقول شي وامك شي بس تصرفاتك تناقضها وش تبي مني ؟
رجعت دخلت غرفتها تقلبت مافي امل تنام طالعت الساعه شافت الوقت مشى والوقت داخل على 6 الصبح رجعت قامت استغربت وينه ؟ وانا وش دخلني فيه كيفه مو صغير دخلت خذت شاور سريع ولبست بنطلون سكيني اسود وتي شرت وردي رفعت شعرها على فوق وجلست تقلب في التي في بملل
تركي اللي من وقت الصلاه طلع كان جالس يلف من دون هدف وده يرجع لها مشتاق بس ما وده يسمع كلام يغث زياده ويضيق خلقه على مافيه دق جواله وكانت امه استغرب ورد عليها بسرعه:هلا يمه
ام تركي:هلا حبيبي كيفك دحين؟
تركي:انا طيب بس غريبه متصله بدري
ام تركي: لا سلامتك بس انا طالعه رحله مع صحباتي ومااعرف متى ارجع واخواتك صاروا بالبيت وكنت ابغاك تدير بالك عليهم بما انك فاضي
تركي:كيف فاضي وماصار لي يومين متزوج
ام تركي:وي وي اسكت لاتطيح السماء علينا قال ايه قال زواجه هي دي زواجه دي جنازه انتبه ع اخواتك جدولي ما راح اعطله وانت فاضي
تركي بملل:مع السلامه
ام تركي:اسمع مو تسمع من هنا وتطلع من هنا اخواتك دير بالك عليهم كنت ح اخدهم بس ما ينفع ما في احد من سنهم و ب يملوا كدا وبعدين انت لا تكون نازلي بفندق وتارك البيت
تركي:انا لسى بابها ما سافرت
ام تركي:ههههههههههههههههههه وقال ايه قال زواجه اقولك تعال تعال انتبه لخواتك احسن من سمو اللي جالسه تلعب بيك ابغى وماابغى
تركي:لا حول وغيره
ام تركي :سلامتك مع السلامه
قفل منها وضحك بتريقه:ايه هذا بس اللي ناقصها رجع يلف متجاهل الوقت اللي يمر وسمو اللي على اعصابها
:اووووووووف وين راح؟يالله الساعه داخله على عشر ومن الفجر مو هنا اكلمه امممممممم والا اكلم سلطان؟ والا انتظر رمت نفسها على الكنبه وتأففت اش هالحال ياربي؟
انتظر شوي واشوف بيرجع رمت نفسها على الكنبه اللي كان نايم عليها ابتسمت وهي تشم عطره اللي كان مغطي الكنبه :شكلك مسبح الكنبه معاك بالعطر وطلقت زفره قويه تركي جد تحبني والا لا؟ من اصدق كلامك اللي يتبخر ساعة متحكي امك ولا تقدر تعارضها وكانك تقول صح كلامها ليتك بس ترحمني من هالبحر اللي مغرقني فيه


***

أبغى * أضمك *
لين توّسم بصدري علامه
إذا قالوا أهلـى :
عسى ماشر من صابك بسهامه ؟
اقــول :
حيـيـل / ضمّيته
و / كوانى \ بحنانـه
إتركونے يا هلـے ذبحنى " هيّـامه~
رميـت سهمى . وصابتنـى سهامه
أمـوت يا هلَـى ونـآسـى ..
بس لا يوم أفقـد أحضانه ..!
بس لا يوم أفقـد أحضانه ..!
بس لا يوم أفقـد أحضانه ..!
***

عند راما اللي صحت من بدري وملت من القعده بروحها قررت تنزل تتسوق ومنها تضيع وقت لبست وطلعت مع سواقها وصلت للمول على الساعه11 وظلت تلف وتتسوق شافت محل ملابس اطفال وانجذبت لاشكال الملابس وقررت تدخل كانت تطالع بالاغراض وتضحك وتتخيل يجي وقت تشتري منها ابتسمت على خيالها والحلامها بس ثواني وابتساماتها اختفت وهي تسمع صوت ما عمرها تنساه
اسرار:عبود بدري على التجهيز توي بشهر وعليها
عبدالله: وانتي وش خسرانه بنتي وابي اجهزها من اللحين
اسرار:هههههههههههههه طيب يمكن ولد
عبدالله:لالالالالالا ابيها بنت ان شاء الله وشرط تشابهك
اسرار:كمان
عبدالله:ايه كمان وبعدين اششش خل انقي لها براحتي وانتي ياعمري وحبي ارتاحي
كانت واقفه مصدومه حامل بنتي حبي عبودي كلمات تردد صداها على اذنها لفت ناحيتهم وظلت تطالع فيهم سوالفهم ضحكهم هذي صديقتي هذي اللي ياما حميتها وبديتها على نفسي وانت ولد عمي وعزوتي وسندي انت اللي حبيته وصدقته في يوم انت اللي ياما حلفت عيوني ماتبكيها وطعنتيني بكلام قذر وشوهة سمعتي انت اللي كنت ارتجيك سند لي من باكر طلعت احقر من الغدر نفسه لهدرجه يحبون بعض ؟ لهدرجه هنت عليهم ولعبوا فيني رفع عينه لناحية الحرمه اللي تناظره وكان متجاهل ان احد يناظره وبصدمه:راما
راما حست كبدها تلوع عليها من نطق اسمها بلسانه كانت تناظر لهم بقرف واحتقار
اسرار اللي صدمها وجودها اخر وحده تمنت تشوفها هي راما مو كره لها ماعندها الجراه تحط عينها بعين راما
اخذت نفس عميق راما وزفرته بقوه اعطتهم ظهرها ومشت بس وقفت ولفت على طقم بناتي وسحبته واتجهت لاسرار:تفضلي تذكرين وعدي لك اني اول وحده تهديك لبس لاول بيبي هو انا والبسه بنفسي واحكيله وش كثر احبك وافتخر بصداقتك وانك راح تكوني اعظم ام بالدنيا احاول اوفي بوعدي واتمنى اكون اول وحده تهديك بس اعذرني بالباقي ماراح اشيله بيدي والبسه واحكيله عن حبي لك ولصداقتك وعن عظمتك مو لحقد مني عليك لا لاني راح اكون ببيت زوجي بعد كم يوم ولان للاسف مابقى لك بقلبي أي محبه او غلا ع فكره حاولوا متربونه انتم لاني معليش ماراح اعرف وش بيطلع من واحد خاين وحده نذله ومشت وتركتهم بعد ماصدمت عبدالله بكلمتها ببيت زوجي بعد كم يوم اما اسرار اللي نزلت على الارض وبكت بحسره
كملت طريقه ورجعت للبيت كانت ساكته ولا حرف نطقته ولا دمعه نزلتها دخلت لعند امها اللي كانت تستعد لصلاة الظهر :ماما
ام راما:هلا قلبي كنتي برا؟
راما:ضاق خلقي قلت اطلع شوي
ام راما:واللحين
راما وهي تقرب من امها اللي جالسه وماسكه المصحف بيدها:ضميني ياماما واقري علي زي زمان لا جيتك ابكي من خوفي بنص الليل
ضمتها امها :اسم الله عليك من الضيقه والخوف وبدات تقرا بخشوع وهي ضامتها راما ماكان قدامها الا الدموع اللي نزلت غصب عنها وكانها تمسح شي من همها
***
ومالي ذنب ،!
غير أني حبيته [ شوي ] ..
لا وربي مو شوي ..
كنت أحبه ،،..
كثر نبضات القلوب
كثر ما بـ الكون هذا من ذنوب ،.
كثر ما قلت /
والله
.. والله
..... والله
من حبه أتوب
ولـآآ أتوب : (
ولـآآ أتوب : (
ولـآآ أتوب : (
***
سهاد اللي جالسه امها ماقابلتها:وبعدين
سهاد:اشتقت لها وينها؟
الجوهره:هي اللي اختارت
سهاد:انتي بعتيها وسويتي فيها زي ماجد
الجوهره:يرضيك اللي سوته سوسو انتي طول عمرك تفهميني وش غيرك؟
سهاد لفت لجهة الجدار اللي معلقه عليه صورة غداف وسكتت
الجوهره:اسمعي هي اختارت ومع السلامه بس لاتفكري انك بحركاتك هذي ابسوي اللي تبين تكوني غلطانه ولسى ماعرفتيني
سهاد ظلت تطالع بصورة غداف
الجوهره:طيب ياسهاد بسيطه وطلعت من عندها بسرعه
لمت نفسها وغمضت عيونها وهي تحس بضياع تحس انها تختنق مااحد عندها مااحد لها كلهم راحوا حتى اللي حبته بغباها خسرته بس اشتاقت له حييييييييل محتاجه له
وينك يا خالد مشتاقه لك مشتاقه احتجت لك واحتجت حنانك ليه تاركني ليه؟ احبك تركت دموعها تنزل بحريه على خدها وهي تذكره كلامه حنانه اهتمامه كل شي فيه اشتاقت له وفقدته ما توقعت ان اللعب وتسليه بتخليها كذا ما توقعت انها تحبه وهي اللي قالت بس اتسلى بعدين اتركه هي لعبه بس حبته حبته قطع حزنها وشوقها صوت ماجد المهندس::
خذني معك ..ابحر معك..اسهر معك
حتى لو تبكي انا ابكي معك
بس خذني فوق السحاب
نطت بسرعه وسحبت الجوال هذي نغمة حبيبها خالد روحها ودنيتها وبكل شوق ردت:الو خالد حبيبي وينك؟ اشتقت لك انا تعبانه احتاجك ليه تركتني انا اسفه بس والله احبك وابيك وماقدرت تكمل لان صوتها خنقه البكاء
خالد بقهر:سهاد ليه تبكين؟هدي شوي مااقدر افهم عليك
بكل ضعف:ابيك خالد ابيك
غمض عيونه وتجاهل كلماتها:شلونك اخبارك
سهاد:ميته انا بلا روح عايشه
خالد بداخله مو كثري: وش فيك؟
سهاد:خالد حس فيني انا احبك ندمت والله ندمت
خالد:انا داق بس اتطمن عليك
سهاد:وش تتوقع حالي؟
خالد:سهاد انتي لسى صغيره بكره تعيشي وتنسيني اهتمي بنفسك وخليك قويه ترى والله مااحب ضعفك ومااتمنى الا اشوفك مبسوطه وسعيده
سهاد:وانت؟
خالد:انسيني انا اكذب عليك لوقلت ارجع امن لك من جديد ماابي اظلمك معاي
سهاد:يعني؟
خالد:انسيني وعيشي حياتك وانا راح اعيش حياتي بعد عشان مع بعض ايام حلوه اوعدك ماانساها بس اوعديني انك تطلعي من الحزن اللي انتي فيه
سهاد ببكاء من قهرها:اعييييييش وشلون يا خالد وشلون ؟ قول لي وانا اعيش انا احبك والله احبك قلبي صدق بحبه لك ماكذب وبعدين انت تبي تكون لغيري تحب غيري تكلم غيري امووووووووووووت والله اموت خالد احبك
خالد بحزن:سهاد لاتزيدينها علي
سهاد كل اللي قدرت تنطقه :احبك احبك وقفلت الجوال ورجعت تبكي من قهرها آآآه ياحظي آآآآآآه
خالد ما كان احسن حال منها نزلت دمعه وجرت وراها دموع غصب عني ما قدرت اسامحك بس والله والله ماا حب غيرك مهما عشت وقابلت يا سهاد


***
brb

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 18-07-12, 05:30 AM   المشاركة رقم: 184
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وعـود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


***
فديت عَينڪ ڶآ يجي عَينڪ آلدمّعَ !
حطّي بدآل آلدمّعَ أحلۍ........ آبتسآمّه : )
تبسمّي يآغآليه ....... وآوقدي آلشمّعَ ,,
وسوّي مّن آلدمّعَآت عَطر لـ غمّآمّه !
يآأغنيه يشتآقهآ آلقلب و آلسمّعَ !
مّرّي آلخفوق .... وطيري هـ آلحمّآمّه !

***

غداف&ياسر
كانت جالسه مع ياسر وتسمع لسوالفه وتضحك مره ومره تعصب من كثر ماتتلون من الخجل بسبته دق الباب طالع ياسر بساعته اللي داخله على 2 الظهر استغرب من اللي جاي
ياسر: انا طالع اشوف
وتوجه للباب وانصدم من بعد ما فتحه وهو يشوف الجوهره قدامه بكل غرورها
الجوهره:شكلك ماتبي تدخل عمتك؟
ياسر:وش جابك؟
وبكل وقاحه بعدته ودخلت لنص الحوش:ابي اشوف بنتي والا ممنوع؟
ياسر:على اساس كارهه وجودها وما تبينها عشاني
الجوهره:وابي اتطمن
ياسر:ههههههههه ضحكتيني والدنيا ظهر لو سمحتي برا
الجوهره:انا طردتني
ياسر:ايه انا يا الجوهره اطردك
الجوهره بعصبيه:اسمع انت ماتقدر تمنعني عن بنتي
ياسر:أي بنت اللي كسرتيها وحبستيها عشان فلوس والا اللي بعتيها عشان ثروتك ماتضيع
الجوهره طنشته ومشت لداخل بسرعه وبصوت هز المكان
غداااااااااااف غدااااااااااااااااااااف يا غداف فكرت انها تتوهم الصوت اللي تسمعه طنشت بس حست بالصوت يقرب اكثر واكثر كانت تسمع نقاش حاد بينها وبين ياسر
رفعت عينها وشافتها قدامها بغرورها وقوتها كانت حياتها تنعاد قدامها كل شي قهرها سنين جابر ماجد الفلوس وابوها سنين حرمانها من ياسر واخوها ضربها حبسها
الجوهره:قولي لي عجبتك حياة الفقر من بعد القصور والخدم والحشم جايه هنا هذا مستواك اللي ركضتي سنين عشانه امممممم مبسوطه كنت ابي اشوف وشلون عايشه ؟
انا بنتي تعيش هالعيشه قوومي لمي اغراضك وامشي
الجوهره: بنت الماجد تسكن بخرابه هذي وعودك يا ياسر
ياسر اللي كان يطالعها باحتقار:خلصتي مهزلتك برا برا
الجوهره:هههههههههههههههههههههه مو قبل مااخذ بنتي فاهم ولفت عليها وسحبتها بقوه
ياسر اللي انصدم بس استوعب وبصرخه جمدت الجوهره:انتييييييييييييي براااااااااااااااا وسحبها بنفس الطريقه اللي سحبت بها غداف وطلعها لبرا
الجوهره اللي كانت تسب وتهزي وتتوعد انها تاخذها ظل ساحبها لبرا وقبل ماتطلع:اسمعي ان فكرتي تجي هنا رجولك اكسرها ولا تفكري تهددي مره ثانيه ولا تظطريني ارجع احطك براسي وخالقك احط راسك بالارض وغداف انسيها وبلا جوهره بلا هم وطلعها برا للشارع وسط صدمتها ركبت سيارتها وهي لسى مصدومه منه ومشى سواقها بس هي مااستوعبت انا الجوهره يصير كذا فيني كل هذا تحبها يا ياسر ماعندك استعداد تتنازل عنها حتى تهديدي ماخفت منه
قفل الباي وتسند عليه كان يحس بنار تسري بجسمه من قهره منها ومن خوفه على حبيبته مستحيل يا غداف اخليها تاخذك انتي لي لي انا
غداف اللي كانت تستوعب الاحداث وتبكي بصمت كانت مصدومه هذي مو ام مو ام ليه جت بدل ما تاخذني بحضنها من بعد اللي سوته تهدد تبي تاخذني ارجع لها لا
وياسر حبيبي اتركه اتركه واعيش من دونه من دون حبه وحنانه لا لا لا ومن دون شعور اطلقت صراخه قويه من قهرها :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه وهربت لغرفتها
ياسر من سمع صوتها ركض بسرعه دخل الصاله وما لقاها ركض على غرفتهم بسرعه لقاها ضامه نفسها بالزاويه وتبكي بقوه وتشهق قرب بسرعه لعندها:غدو حياتي
رمت نفسها بحضنه وبدات تتكلم من دون ماتحس وببكاء: ياسر لا تخليني لاتخليني اروح معاها انا ابيك انت ياسر انا لو رجعت معاها راح تخلي جابر ياخذني راح تضربني راح تحرمني من اني اعيش انا احبك احبك انت ما ابي فلوسها ولا عزها انا مرتاحه معاك معاك ورجعت تبكي بحضنه
ياسر اللي كان عايش احلى صدمه حبيبته تحكي من جديد غداف رجعت تتكلم كان عارف انه بيجي وتنفجر وتتكلم من قهرها كان يقرا بعيونها كلام كثير و هاليوم جاء الحمدالله الحمدالله وبابتسامه وهي يضم وجهها بيديه:حبيبي انتي تكلمتي انتي رجعت تحكي
ظلت تطالعه وتستوعب هي تكلمت شلون ؟
ياسر بلهفه:ابي اسمعها قوليها قولي احبك
غداف وهي تبي تتاكد انها تحكي:ياسر
ياسر :عيونه
غداف ببكاء:انا اتكلم من جديد
ياسر وهو يمسح دموعها :ايه بيبي يتكلم فديتك وفديت بحتك وكلامك
وبرجاء:ابي اسمعها
غداف بخجل:احبك
ياسر وهو يعض ع شفايفه:ماسمعت
رمت نفسها بحضنه وخبت وجهها فيه وبدلع: لاتحرجني
ياسر:هههههههههههههههههههههه ورجع يضمها بقوه :لا تفكري باتركك بيوم لا تخافي اوعدك طول ما انا عايش ماراح اتركك
كانت كلماته بلسم لها غمضت عيونه وهي تشم عطره وبداخلها احبك ليتك تعرف ان اخر اسم نطقته اسمك واول اسم اسمك غمضت عيونها واعطت نفسها الاذن انها تنام باحن حضن عليها
حس انها نامت من الهدوء اللي هي فيه رفع وجهها وابتسم وهو يشيلها لسريرها عشان ترتاح
اخذ مفاتيحه وهو يحس انه طاير فرحه واتجه لباسل اللي يشاركه حزنه قبل فرحه وصل بيته وظل يدق هرن لحد ماطلع له باسل:ياسر ووجع
نزل بسرعه لعنده وضمه بقوه وهو يضحك
باسل وهو يبعجه ويمثل الخجل:يو يسوري مو قدام العالم تعال تعال البيت داخل
ياسر:هههههههههههههههههههههه
باسل:مااقول الله يعوضني خير فيك من اخذت غداف وانت غير عن العالم امش معاي خل امي تقرا عليك يمكن تعقل
مشى معاه وهو يحس انه بيطير مو على الارض
لجوهره اللي وصلت وهي نار من قهرها المشكله انه قد تهديده ومااقدر اوقف في وجه لانه يعرف كثير عن شغلي يس صبرك علي صبرك

***
إن [ بڳيت ] . . يجوًز آبڳيـﮱ منْ صحِيح ...................
من جرَح , منّ ظلمـْ . . اوً من صَدمة زمنْ !
آوً نتيجة شوًق
آوً خلٍ { طعن
***


شموخ اللي تجهزت للقاها الاول مع فراس من بعد مافهمت امها انها بتكون مع صحباتها وصلها ابوها للمول ومشت بكل ثقه وجلست تنظره بالكوفي
كان ماشي بسرعه دق سلطان واعطاه بيزي
دق جوال شموخ ياسم سلطان شموخه واعطته بيزي
تنهد ومشى للشيخ احمد يجلس معاه
استقبله ودخله يوم وصل للمجلس تذكر انه نسى جواله استاذن يجيبه ويرجع طلع اخذه ورجع ولقاء اميره جالسه بجهه من الحوش ولابسه جلالها وتقرا قران بصوت يخلي الكل يخشع ظل يناظرها غصب عنه كان وجهها صافي وكان فيه نور يجذبه غصب كانت ملامحها غير عن أي بنت من هالوقت خاليه من أي مكياج وجهها ندي وتقرا بخشوع يوصل للي قدامها غصب استغفر ربه ورجع دخل وهو يحس ان وجهها بكل شي يطلع له مهما حاول يضيع ملامحها
وصل واتجه لطاوله اللي هي جالسه فيها وقف قدامها وسلم من بعد ما مد يده لها
ابتسمت ومدت يدها اللي مزينتها باللون الاحمر اللي يلفت لانها بيضاء باس يدها من بعد ما مدتها له سحبتها بسرعه
كانت تحاول تطالع فيه شكله يسحر ذوق واتيكيت وجنتل كانت مسحوره فيه وبكلامه اللي يرضي غرورها
فراس:شموخي
شموخ بخجل:هلا
فراس:اممممممم ممكن اعطيني يدك شوي
مدتها له وطلع سواره الماس لها شموخ اللي انبهرت من شكلها كانت فخمه حيل وبان عليها انبهارها
فراس وهو يبتسم بغرور ويلبسها:اوعدك من اليوم ورايح انك تعيشي فوووق فوووووووووق شفتي الناس هذؤلاء ابيك غيرهم
شموخ وهي تطالع بيدها:فراس مشكور واجد فخمه اكيد غاليه
فراس بغرور:ههههههههههههههههه طبعا انا فراس مااجيب الا الغالي وانتي شموخ ماتلبسي الا غالي
شموخ وهي ترفع حواجبها بغرور:مشكور
قرب منها وسحب لثمتها وظل مبلم فيها لحد ما غطت وجهها من جديد من بعد ما سحبت اللثمه بسرعه منه
فراس يقهر:ليييييييه
شموخ:فراس احنا بمكان عام
فراس:الله يصبرني بس
شموخ:امممممممم متى تجي تخطبني
فراس وهو يضم يدينها بيديه:قرييييييييييب بس تاكدي اني احبك وانك لي
شموخ بخجل:طيب طالعت في ساعتها ووقفت
فراس:وين؟
شموخ:معليش حبيبي اللحين يجي ابوي ما اقدر اتاخر مره ثانيه
فراس وهو يوقف:خلاص دام مره ثانيه وحبيبي ابرضى
شموخ وهي تبعد:بااااااااااااااي
ابتسم لها وظل يطالع لها اللين اختفت
طلع جواله ودق على سلطان بس ماجاه رد ورجع يخرج من المول


***

BrB


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 18-07-12, 05:31 AM   المشاركة رقم: 185
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : وعـود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

***
أبي حبك مطر واسرار
أكسرها بكلماٺي
ابيك اقرب لي من ‘‘ قلبي ’’
ۈمن قلبك | نبضآآٺي |
ابي أحس بأحسآآسك
ابي اسكن ٺفآصيلك
ۈأبعثر فيك ۈأرٺّبك
ۈٺنسآ " عقلك " ۈثقلك !!

***

رهف&ريان
ريان من بعد ما استاجر شقه ونقل اغراضه فيها كان ينتظر عند باب الفندق طلعتها شافها وهي ماشيه ظل يمشي وراها حست بحركه قريبه منها وطنشت بس كل ماراحت مكان كانت تحس هالحركه مو مفارقتها كانت تحس ان احد يلاحقها حست بخوف وبداخلها يمكن اتوهم لفت تبي تتاكد من شكوكها وانصدمت وهي تشوف ريان وراها
شهقت بقوه بس قطعها يد ريان اللي سكرت فمها بسرعه
رهف حست بخوف فضيع وش جابه وش يبي؟
ريان بهدوء:اشششششش رهوفه ونزل يده
رهف بخوف:وش تبي؟
ريان بحده:شي واحد قدامي على الفندق لمي اراضك وبهدوء
رهف:ماابي
ريان:انا مااخيرك ولا تفكري تسوي دوشه لاني راح ادفنك مكانك ولا تحاولي تتاكدي
كانت تشوف بعيونه تهديد وحده مشت معاه وهي تحس بخوف لدرجة انها ماعاد قدرت تتصرف هو جالس يمشيها وصلوا للفندق واخذت المفتاح وطلعت معاه
دخل معاها وجلست تلم اغراضها ببرود
ريان بحده:بسرررررررررررعه تحركي
رهف من الخوف:خلصت
كتم ضحكته على خوفها وسحب الاغراض وطلعوا تفأجات انه دافع الحساب من بدري يعني مخطط لشي هذا كانت حاطه في بالها انها ترجع السعوديه اكيد ركبت معاه التاكسي بصمت بس تطالع فيه كل شي
انصدمت وهي تشوفه نازل عند شقق مشت معاه دخل لشقتهم وسحبها لداخل وقفل الباب
رهف توها تستوعب شلون انا وهو بمكان هو طلقني:انت وش تبي
طنشها وجلس ع الكنبه وهو يطالعها ببرود
رهف بقهر:طلعني من هنا
ريان:صباح الخير توك تتكلمي؟
رهف:مو شغلك وبعدين انا مااصير اجلس معاك
ريان:ههههههههههههههههههههههههههههه ليه تبين محرم؟
رهف:ايه انت طلقتني
اختفت ضحكته واحتقارها:بعد تالفين قصص
رهف وهي توقف قدامه وتتخصر:اسمع انا مو غبيه ولا بزر ولا لك كلمه علي وراح تطلعني غصب عنك
ريان اللي كان يتاملها دلعها جسمها ملامحها حتى عصبيتها تجذبه
رهف انحرجت من نظراته وبعدت وبربكه:بسرعه
ريان على نفس بروده:نعم
رهف:اللي سمعته انا مااصير اكون معاك حرام
ريان وهو يصفق:شاطره تعرفي الحرام ومو حرام تخلي اللي يسوى ومايسوى يتكلم عن شرفك واخلاقك مو حرام تطلعي من ديره بكبرها من غير اذن زوجك مو حرام جايه تعلميني الحرام والحلال واللي يصير ومايصير استحي غيري كان ذبحك مكانك وما احد تكلم بربع كلمه بس انا
رهف بقهر وهي على وشك تبكي:بس ايش
ريان:بس انا متأكد مو رهف اللي تفكر كذا انا حاس ان في غيرك دبر كذا مو انتي اللي تفكري كذا
رهف:ليه ماافهم
ريان اللي ابتسم غصب عنه لها:لا بالعكس تفهمي بس لو تفكيرك كذا كان سويتيها من ابها مو من بعد فتره بالشرقيه كان من اول صح اعتبريها ثقه مني فيك
هزتها كلمته ثقه مني لك نزلت راسها وهي مو عارفه ترد عليه شافته متجه ناحيتها لصقت بالجدار وبخوف: وش تبي؟ بعد ما يصير
ريان وهو يقرب منها ويستند بيد على الجدار ويد على خصره:ليه؟
رهف مصره:انت ماعادت زوجي
ريان وهي يقطب حواجبه:من جدك تتكلمي
رهف:ايه انت خلاص طلقتني
ريان:اها وش بعد؟
رهف بقهر:بعد خلاص
ريان:اول شي انا ماطلقتك ثاني شي من قال لك؟ ثالث شي زوجتي وحلالي رابع شي ماله داعي تغطي شعرك لاني زوجك مو شخص غريب وفك حجابها وظل يلعب بشعرها
اما هي ظلت تطالعه بصدمه وبعد فتره:ماطلقتني
ريان: لاحول تعالي اوريك شي وسحبها للغرفه وراها العقد حق الزواج:تاكدتي انك لسى زوجة ريان
كانت تحس وش كثر غبيه توها تفهم لعبت شيخه رمت نفسها على الارض وانفجرت تبكي من قهرها
كانت كاسره خاطره مافهم ليه تبكي قهر انها لسى زوجته؟والا من الصدمه والا قهرها من شيخه
ريان اللي عرف ان شيخه هي اللي دبرت كل شي لانها عشان تقهره قالت له انها هي اللي سفرتها واقنعتها بس عشان مايتحدها بيوم كان راحمها وش ذنبها تتحمل حقد شيخه عليها نزل لمستواها:ليه تبكين
ماردت عليه وزاد بكاها
:رهف خلاص وش فيك ؟اعرف ان شيخه ورى كل شي واعرف انها قالت اني مجبر عليك واعرف انها طلقتك مني بس تاكدي ان مافي شي من كلامها صح انا شاريك يارهف ومااحد اجبرني ولو مجبر كان هروبك فرصه اني اتركك ومااحد يجبرني عليك يمكن ما تفهمي اللحين اني احبك وابيك زوجه لي وام لعيالي ومقتنع بكلامي
كان يطعنها بكلامه انصدمت من كل كلمه قالها له انصدمت انه يحمل لها مشاعر وهي اللي ظنته بلا احساس ومتحجر وهي اللي كرهته من اللي حوله وشافته مثلهم
ريان وهو يكمل كلامه:بس تأكدي لو ماتبيني وتبيني اطلقك و اوعدك وعد رجال يا رهف انك بتكوني اخت لي ولا كان بيوم صار بيننا شي وما راح اسمح لاحد يقرب منك
حتى لو ابوك وشيخه راح اطلقك واتركك هنا تكملي شي بديتيه ولو انك اخترتي اسلوب غلط تبداين فيه لو قلت لي لا صدقيني ما احد يجبرك بس اللي عرفتها جتني موافقتك وتوقيعك على انك تكملي معاي انتي لك الحريه وانا عند وعدي تبين اطلقك اطلقك نكمل صدقيني ما راح اخليك تندمي في يوم على انك اخترتيني
رفعت وجهها له بصدمه وبداخلها اختار بين حلم او واقع عمري ماتمنيته انا ما استاهلك ولا استاهل تصرفك معاي انا غبيه غبيه
وقف :بتركك براحتك وتطمني راح يجمعنا مكان لحد ماتقرري بس اخوان
وطلع وتركها
ظلت تطالعه وهي تحس بضييييييييييييييييييييياع وحيره

***
گنّ قلبي حآلفٍ :
مآ غيرگ إنتـ [ يطبّني ]
فلآ تعلقني گذآ . . مآ بين { أحبگ وَ أحتريگ !
خلني بينگ وَ بين آلصدر أعيش وَ خبني ‘
وَ لآ تطلعني لأني لو طلعت أصلآً , بـ/ أجـيـگ
***

ياسر اللي كان راجع للبيت دق عليه ماجد
ياسر:هلا وغلا بو ياسر
ماجد بضيق:هلا بيك
ياسر:وش فيك؟
ماجد:غداف وينها؟
ياسر وهو يحك راسه وقرر يقوله:عندي
ماجد:بايخه
ياسر:انت بايخ
ماجد:احكي جد
ياسر: تبي الجد؟
ماجد بملل:ايه
ياسر حكى له كل شي من زواجه الى اليوم
ماجد:كيييييييف؟
ياسر:سمعتني
ماجد:انت
ياسر:اسمع يا ماجد انا ما كنت اقدر اشوف غداف تموت قدامي وانت كل يوم بحال اجي او لا يمكن تزعل بس تاكد مو فارقه معاي زعلكم كلكم غداف لي
ماجد على كثر ماانقهر منه لانه خبى عليه على كثر ماتطمن انها معاه :مبروك يا ابو ماجد
ياسر:ههههههههههههههههههه الله يبارك فيك والله كنت شايل همك وهم زعلك
ماجد:احلف باين اهتميت
ياسر:هههههههههههههههه وش اسوي غداف اهم يلا انا بدخل ابي اتطمن عليها
ماجد:وانا؟
ياسر:انت وش تبي؟
ماجد:ابي اسمع صوتها واتطمن عليها
ياسر:ابشر بس ادخل اخليها تكلمك
ماجد:طيب بس لاتقول اني بعد يومين جاي
ياسر:طيب يلا مع السلامه
ودخل عند امه اللي كانت الضيقه مغطيتها
ياسر بخوف:يمه وش فيك؟
ام ياسر بقهر:شفت عماتك من بعد ما عرفوا بزواجك بغداف حطوا الحق علي
ياسر وهو يتنهد براحه:الله يهداك خفت عليك بلعنه ما هموني يقولون اللي يقولون انتم اليوم على الغداء خبرتوهم
ام ياسر:ايه
ياسر وهو يوقف ويحب راسها:بكره تنسين هالضيقه لا شفتيني جايب لك حفيد صغيرون
ام ياسر:هههههههه الله يغربلك من ولد
ياسر:دوم وخل افرحك زود غداف رجعت تتكلم فديتها
ام ياسر:اللهم لك الحمد ياربي
ياسر:وماجد جاي بعد يومين
ام ياسر وهي تمسح دموعها من الفرح قرب وضمها:مدري ياميمتي من دوني كنتي تعرفي الفرح
ام ياسر:هههههههه شفت سبحان الله

***


آصصصصصص . . !
يآع‘ـَذب الكلام مابقىا غِير [ السُكوتْ ] . . !
يآح‘ـَرام
يآح‘ـَرام
يآح‘ـَرام
دام خِ‘ـَلكْ ناوي يبعدْ و هـ [ الوص‘ـَل بيمُوتْ/ ] . . !

***

عند سمو اللي صحت على الساعه عشره الليل قامت تفأجات انها بالغرفه تذكر انها نامت على الكنبه طالعت الساعه 10 وشهقت انا ايش جابني هنا وتركي وينه؟
قامت بسرعه وطلعت لصاله شافت تركي يتفرج ومندمج وبصوت نايم:متى جيت؟
تركي وهو لسى عينه على التي في:ع الظهر
سمو بثقه:ماحسيت عليك بعدين انا كنت نايمه هنا
تركي وهو يبتسم :ايه اعرف بس احد قالك ان نومك ثقيل عجزت اصحيك ورجعت شلتك وحطيتك بالغرفه ومع كذا وماحسيتي ولف ناحيتها وتوسعت ابتسامته لضحكه
وعلى فكره كسرتي القاعده ع بالي السكيني مايقلب برمودا قلبتيه حتى بنومك عنيفه ومعصبه الله يعينني بكره
سمو اللي حست بخجل منه وبقهر وهي تبوز:اصلا نمت وانا انتظرك وماحسيت من كثر ما تعبت و انا انتظرك وبوزت
تركي وهو يبتسم على شكله:اسف بيبي التعم حقي زعل ابتسمت غصب عنها ورجعت بسرعه للغرفه وقفت قدام المرايه
كان الشعر نافش والبلوزه مسحبه والسكيني مرفوع لنص الساق تذكرت سلطان يوم ينفجع لصحت من النوم وفجاه انفجرت ضحك:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
تركي رفع حواجبه ومشى للغرفه انصدم وهو يشوفه قدام المرايه تضحك وظل يطالعها
حست عليه وجلست تمسح دمووعها
تركي:وش فيك؟
سمو:اه لا ولا شي بس شفت شكلي وضحكت
تركي ابتسم لها:اها جد بس كذا
سمو بدلع:ايه بس
تركي يا لبى الدلع والضحك :سمو خلصي عشان تتعشي ونمشي و انا بطلع وبخبث وهو يطالع فيها بتفحص:عشان ما اتهور
سمو اللي قلب وجهها وبصوت يالله يطلع:طيب

***
لهون وخلص آلبآرت ..~
وبآذن آلله موعد آلبآرتآت مثل آول يوم ويوم لآ

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبه:اغلى, ابيه, ذبحني, برجك, يلمني؟, يالجنوب, حضنك, ناسي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t175364.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 05-08-14 11:24 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 10:36 PM


الساعة الآن 10:55 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية