لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





قديم 18-12-12, 02:46 AM   المشاركة رقم: 856
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد أدبي



البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233277
المشاركات: 2,623
الجنس أنثى
معدل التقييم: #الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي
نقاط التقييم: 7632

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
#الكريستال# غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #الكريستال# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: أريد منك أكثر مما أريد

 

أنآآ وصصصلت .. دقآيق ونآآزل الفصل ..

 
 

 

عرض البوم صور #الكريستال#   رد مع اقتباس
قديم 18-12-12, 03:07 AM   المشاركة رقم: 857
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد أدبي



البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233277
المشاركات: 2,623
الجنس أنثى
معدل التقييم: #الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي#الكريستال# عضو ماسي
نقاط التقييم: 7632

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
#الكريستال# غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #الكريستال# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: أريد منك أكثر مما أريد

 

.



السلام عليكم ورحمة الله وبركآته ..

ألي لبى ندآآءي يآآعلني مآخلا منكم سوآآء ع المتصفح ولا التويتر ..
ومن توآجد ونور المتصفح بعد .. يآسعآدتي فيكم والله
عن هالفصل .. لو أقوولكم شنو صآر فيني .. أمس تسع المسسآء
فآتحة الاب بكمل ألي أقدر عليه لين توصل الساعه 11 .. المهم
أشتهيت كوب شآهي ^ ^ << أمحقهآ من شهوه
,, طلعت من الغرفه ومآصدق ولد أختي أطلع
ألا طيرآن ع الاب وترفس فيه لين قآآل بس << فيس أنجلط وخلص
ويوم دخلت ألا أبو الشبآب مسنتر عنده فآتح برآآمج ومآسح من الروآيه
الكم الفلاني ومسوي له حفظ بعد
O 0 >>
صرخت صرخه أنخلع المسيكين .. وزين مآصآر فيه شي .. والله يوم هديت
وقلت يآبنت تمالكي أعصآبج مآعآد يفيد طرى علي وكسسسر خاطري ..
من الصرخه طلع مآيدل الدرب .. خخخخخخ
نجماتكم ضآآعت وعلوم شيخكم وزوجاته ليليآن وتغريد ..
ورشدي أبآضه ومآرغريت تآتشر
الفصل اليآي برجع لردود وأقرى من جديد لأني أخآف أنسى أحد ..
ومن رحمة ربي قبل أمس حفظتهآ بالفلاش ويوم تذكرتهآ وفتحتهآ
لقيت كآتبه جزء وكملت عليه .. << وتم بحمدالله ألي يجبر خوآطركم ..
يعني تصبيره للأربعآآء ..
بآآرت بوحة .. متى مآدخلت تحدده بالحفظ والصون ..^ ^ ...



الفصل التاسع والثلاثون ..



الخطوة الرابعه والثلاثون .. خطوة الأنقسآم في حلم أريد منك أكثرممآأريد ..



( يآآ أبي ضفآئر الفرح قتلت على قآرعة الطريق ..!! )



ليليآن : تسذوووب .. أنتي وحدة حقووود
تغريد منهآرة : قلت لج خووووذيه .. بس فكيني منه ..ريحيني وريحي
أبوووي ..


ظلت سآآكته تتأمل تغريد في وجه يشبه وجه الغيآآب ..
وكأنه وآجب عليهآ تستهلك الحزن البآقي في هاللقآء ..
عليهآ تشوف الأشيآآء ألي تملاهآ السعآدة للغير تكون لهآ مآتمتلي ألا بالحزن..!!
بس
ليش يتكرر عليهآآ أنه مريض ..!!
أنه ذبح سعود الشخص ألي سيرته في حكآيآ شفآآهم شبه منقطعه ..
حتى عبير أخته عمرهآ مآذكرت سعود ...
بس هذي زوجته .. عآآشرته أكثر بكثير من هالمدة البسيطة ألي جمعتهآ فيه ..
وتقول نفس الشي أنه مريض .. والبندري ذكرته .. وأنه ذبح سعود ..!!
الأرض من تحتهآ تحسهآ بدت تهتز مآتبي تحمل جسدهآ الضآيع ..
كل شي كآنت تعرف خيط منه ومع هالشي لحد هاللحظة
مآعرفت عن لافي ولاشي ... ولاشي وهي كآنت مخططة ..
كآآنت تعطي نفسهآ وقت أطول تتعلق فيه أكثر .. تتمتع بقربه .. توهم نفسهآ
أنهآ رآآح تعرف عنه كل شي وأذآ فيه يصير كل شي ..!!!
هزت رآسهآ بدون وعي .. لالا .. لافي ألي تعرفه مستحيل بيسوي
هالشي .. مستحيل الشخص ألي في مكآنة أبوهآ تطلع منه هالتصرفآآت ..
حتى لو بينهآ وبينه أي ذكريآت أي مآآض أي حقيقه ممكن توجعهآ ..
بس مآآتبي أحد يجيب سيرته بالسوء ..
لا مآرآح تسمع شئ عنه ..



ليليآن مد يدهآ تبيهآ توخر عن وجهآ : أندزلعي عني .. أنآ مآآلي علاقة في زوجتس هذآ .. مآتبينه روحي لأبوتس خليه يفكتس .. ليه مآهو برجال
محسوبتن عليه أنتي .. !!!



مآيمديهآ تدف تغريد ألا طآآحت ع الأرض .. خفيفه مثل خفة الريش ..
وقفت حتى تلف لتغريد وعيونهآ طآآيره ...
هذي مآآهي تغريد ألي هجمت عليهآ بالغرفه أيآآم الجآخور وكآنت تبي
تشمخ وجهآ وتضربهآ بس عشآآن تبعد عن زوجهآ ...
بس عشآنهآ شمت ريحة علاقه مآآبينهآ وبين لافي ...
لا ألي قبالهآ وحدة الهلاك أقرب لهآ من الحيآآة ... بدت تغريد تشآآهق
بقوة ..


تغريد : أنآ أعرف أن عمي فلاح طآآح فيج أنتي ولافي فالجآخور قبل
سنتين وخالتي حمده طلعته من الجآخور بعيد عن أبوه لأنهآ كآنت معه ..!! أنآ .. ( قالته بصوت مخنوق .. مقهور .. ) أنآ وعبير ومرآيم
حتى خالتي نفسهآ سمعت عمي فلاح وهو يقول أنج كنتي مع لافي..
كلنآ سمعنآ هالشي لا تنكرررين .. لا تنكرين ...





ظلت وآآقفه وألي قالته تغريد خلاهآ تووقف بذهول الصدمة ...
مآعآد لهآ وقت تسأل نفسهآ .. متى وكيف ...!!
رجعت خطوتين ثلاث ,.. تبي تبعد عنهآ .. تبي تترك هالمكآن ..
أخذت نفس بقوة والعبرة كتمت نبض قلبهآ ...
كلهم يعرفون أنهآ كآنت مع لافي قبل سنتين ..
كلهم متقنين الدور .. وهي ألي قآعدة تستغرب تصرفآآتهم ... !!
أذآ خالهآ قالهم ... ليش كذذب عليهآ وقال أنه جرآآح .. ليييش ..
وش حآآدة دآم الكل عآآرف الحقيقه ؟!!
فيه شي ضآآيع ..فيه شي فآآقدته ولا تدري وش هو ... والأقرب أنهم يلعبون عليهآ ..
أيه يلعبووون ..
والله مآكآنت تعرف أنه لافي .. رآآحت سمعتهآ وهي سآآكته وكآآتمه ..
رآآحت وجدتهآ ولا كأن على بالهآ شي ..
بس وقفت من قامت تغريد تركض حتى تسحب يدهآ تلفهآ لهآ



تغريد تحآول تتكلم : أذآ مو مصدقتني بعد كل شي قلته ... روحي أسألي
خالتي حمده أذآ يد فهد محترقه ولا لأ .. وبطنه بعد .. خليهآ تتأكد ..
أنآ .. أنآ رميت عليه طآآسة المآي الحآر فالجآآخور يوم كآن يجر يدي يحطهآ تحت
... ( أخذت نفس من شهقت ) يحطهآ تحت الحنفيه الحآرة .. هذآ مريض
لأنه ذبح أخووه سعود بيحطهآ علي .. يبيني أقووله من ذبحه..!!



حست أنهآ تنحذف في وجة أموآآج يحتويهآ الظلام ..
حتى تبقى صآآمته وسط ضخآآمة هالموج ...!!
أنهآ تعيش أسطورة من الحب مآيحتويهآ غير الرعب والألم ...
رفعت يدهآ ألي بدت ترجف وبدون وعي حطتهآ على رآسهآ
حتى تبقى عيونهآ تطالع تغريد ..
بعيون مآملاهآ ألا التشويه ..!
الحرق .. وش يدريهآ أن فهد بطنه محروق ويده ... هو أحرقهآ
رآحت هي تحرقه ....؟!!
معقوله في ذيك الليله ألي دخل عليهآ بالغرفه وحضنهآ كآن توه
رآآجع منهآ ... توه خالص من تعذيبهآ ...
أييه .. هي حست برطوبه على ملابسه تحتوي ظهرهآ بس تجآهلت ..
تجآهلت هالشي من الأمآن ألي حسته فيه بين ضلوعه ..
هي من حطت كريم الحرق على بطنه ..





ليليآن جرت يدهآ : قلللللت لتس مآآلي شغل بزووجتس .. كل شي أنقال
تسذب .. تسذب .. روحي عند جدتي خليهآ تفكتس من هالزوج ..
بس أبعدي عني أبعدي أنتي ويآآآآه ...!!أبعدوووو




طلعت بسرعه وبخطوآت وآآسعه من الصاله للحوش ..
والمرآرة في حلقهآ تولد غصه وجع ماله دوآآ ..
بس وقفت حتى تشوف عبدالله دآخل من بآب الشآرع


عبدالله : تأخرتي ..
ليليآن ببعثره تلف تطالع بآب الصاله ومسرع مآطالعته : .. خ .. خلصصصت
عبدالله يأشر للصاله : طيب ورآتس تآركه لمبة الصاله ..



تحركت حتى تحط يدهآ على كتفه وتسحبه غصب


ليليآن : مآعليك .. لقيتهآ مشغله يمكن جدتي تبي تررجع



رصت على أسنآنهآ بقوة وهي تطلع من بآب الشآرع وتسكره ورآهآ ..
تآركه تغريد لحالهآ ...
تآركه الحقآيق الموجعه والأحلام الفآنيه ..
تركت حبهآ مذبوح ورآآحت ..!!
رآآح عبدالله يركض للسيآرة وهي وقفت .. رفعت عيونهآ لسقف المظله
فوقهآ تآخذ نفس .. ومسرع مآبلعت ريقهآ تحآول في الضيآع تبلع عبرتهآ
حتى تختفي .. هالحين بتروح لسوق ومآتبي تخرب عليهم هالروحة ..
نزلت رآسهآ وصدت بعيونهآ لسيآرة ألي جنبهآ مغطآآه بقمآآش ..
أبتسمت غصب .. قبل شوي تسأل نفسهآ بحمآس وش بتسوي للافي ..
وش رآآح تشتري ..
وهالحين .. بالعآآفيه تسحب هوآ لصدر أمآنيهآ وأحلامهآ حتى تعيش .!!!
تحركت بسرعه صوب السيارة حتى تفتح البآب ..


ليليآن بدون مآتطآلع عبير وبصوت وآطي : بركب ..
علي يلف لهآ وهو لابس نظآرته الشمسيه : يبه تأخرتي ..


تحركت عبير نآزله ومن وقفت بجنب ليليآن .. رفعت هي رجلهآ
وركبت .. جلست بجنب أخوهآ وأيديهآ أستقرت في حضنهآ
مشبوكة مع بعض .. ركبت عبير وسكرت البآب ..
وعلى طول حركت عيونهآ بنظرة ضعيفه صوب بآآب بيت
جدتهآ حمده والمظلة تحته حآآميته من سطوة هالشمس ألي
تعلن موعد مغيبهآ على جبين المغيب ... ومسرع مآحركت
عيونهآ من تحركت السيآآرة لشآآرع الممتدد بطوله لين أخر
بيت يوقف بوجه نظرهآ .. يتفرع الشآآرع مآبين جهتين
يمين ويسآآر وهي تحس روحهآ مشتته مآتدري
لأي وجهه لازم عليهآ تسير ..
الحب تحسه مآكآن فالحقيقه غير قنآآع لبسته ..
تكره نفسهآ في هاللحظة حد كرهآ لأكبر غلطة سوتهآ يوم حطت لافي
في مكآن أبوهآ .. لمعت عيونهآ بالدموع ومسرع مآنزلتهآ
بسرعه لقفآزآتهآ السودآ .. قعدت تحرك أصآآبعهآ بعبث
تبي تبدد هالعبرة ألي خآنقتهآ .. تجبرهآ تشوف كل شي
بنظرة سودآ ... حبته وهي تعرف أنه يشوف فيهآ تغريد ...
لأنهآ تشبه لحبه القديم ...
!!
روضته وهي عآآرفه أن الصقر بيطير ..
بيعآنق السمآ في يوم ولا رآح تقدر تمنعه ...
بتظل تنتظره في صحرآ النسيآآن ...
عرفت أنه وآآجه زوجته الأولى في الملحق في بيت خالهآ ومع هالشي مآتحركت
سآآكن .. !
وحتى مآنآقشت جدتهآ بهالشي ولا حست أنهآ سوت شي ...
عرفت أنه الأجودي وأن السآآعه ألي أحتفظت فيهآ مآهي غير ذكرى جمعته
بتغريد قبل .. شرآهآ لهآ والسآعه ألي نفس هالسآعه محتفظ فيهآ ..
شآفتهآ فالديوآآنيه .. بعيونهآ شآآفتهآ ...
ومع هالشي دفنت نفسهآ في قلبه أكثر وأكثر ...
وهالحين كلهم يعرفون أنهآ هي كآنت مع لافي بالجآخور .. حركت عيونهآ
صوب أمهآ وهي تطالع كتفهآ وعينهآ الوآضحة قبالهآ ...
مآآهي غريبه أمهآ مآتبيهآ لهالشي ,,., تحسب أن بنتهآ رمت حالهآ
على الرجآل .. أنهآ فآآسخة الحيآآ .. ليش تتجآهل أنهآ مو مهتمه
فيهآ ولاعمرهآ فكرت تتقرب منهآ .. أنهآ معطيه الكل أهتمآم ومن
تلتف نآحيتهآ تحس مآيفصلهآ عن أمهآ غير مسآآحة شآسعه من
الفرآآغ ... هو البعد .. ولا القهر ألي تركته في قلبهآ يوم سآفرت
ولا رجعت .. ولا العمر تعودت أنه مآيبقى نفسه ولا المشآآعر ..!!
طيب ليش يكذبون عليهآ .. حتى علي نفسه يعرف .. عبير تعرف ..
مرآآيم تعرف .. تغريد تعرف .. أم سعود تعرف ..وخالهآ ..
أمهآ .. ليش بقى زوآج بالسر .. ليش ...؟!!
ليش مآوآجهوهآ بالي يعرفونه .. أو هم مصدقين هالشي ..
رصت أسنآنهآ بقهر وأصآبعهآ شبكتهم مع بعض بقوة من حست
العبره على مشآرف عيونهآ قد غرقت في بحر دموعهآ ..
لا مآتبي تبكي هالحين مآآتبي ..



الجوهرة تلف لبنتهآ : يمه أنتي شنو كنتي تبين من بيت أمي ..؟!!



رفعت يدهآ حتى تسحب الغطآ أكثر مغطيه عيونهآ من نزلت دمعة
غصب من عينهآ .. بلعت ريقهآ حتى بالعافيه تنطق


ليليآن : كنت بآآخذ فلوس لي ..
الجوهرة بأستغرآب : رآدتنآ للبيت عشآن فلوس .. والله مآعندج سالفه
أصلن أمي معطتني
فلوس لج
علي لف لهآ وبعتب : أخذتيهآ ...؟!!
الجوهرة تطالعه : والله عييت .. وقآمت تخآنقني .. تقول هذي بنتي ولا هي
معتآآزة لحد ..!!
علي رجع يطالع الشآرع بصمت : ................
الجوهرة تكمل : أخذتهآ مجبورة بس مآيبتهآ معي .. تركتهآ في شنطة ليليآن ..
( طالعته وأبتسمت ) تعرفني زين


لف لهآ وأبتسم حتى بآنت أسنآنه ... وبدون مقدمآت مدت يدهآ
حتى تحضن يده البآردة .. من زمآن مآحضنت يده بهالطريقه ...
مآحست بنحآفة أصآبعهآ تغوص في كف يده ..

عبدالله : يبه أرووح معهم ولا أبقى معك ..؟
الجوهرة تلف برآسهآ لولدهآ : لا خلك مع أبوك .. بيروح يشري لك ألي نآآقصك ..
علي رفع حوآجبه : وتمشن لحالكن ..؟
الجوهرة تشد على يده : لو أنآ لحآلي بقول لك أيه ... بس حنآ ثلاث ألله يهدآآك
علي : طيب .. متى مآخلصتوآ دقوآ علي ..




مسآآفة الطريق حتى يوقف في وحدة من موآقف السيآرآت ..
فتحت الجوهرة البآب ونزلت حتى تفتح عبير بآبهآ وتنزل بونآآسه ..
لحقهم علي ألي فتح بآب السآيق ونزل ..
وبهدوء سحبت ليليآن نفسهآ بس يد عبدالله كآنت أقرب ليدهآ ..

عبدالله بصوته الهادي : فيتس شي ..!!!


كآن الغطآ مخفي الدموع ألي غرقت فيهآ عيونهآ من سألهآ
هالسؤآل ..
محتآآجة أحد يسألهآ هالسؤآل وتنفجر بكل شي دآخلهآ تقوله ...
ترتمي بألم في الحضن ألي بيسمع لهآ حتى يلملم ضيآعهآ
خيبتهآ في الشخص ألي حبته ..!
بس مآهو أخوهآ الصغير .. بدري عليه الهموم .. بدري أنهآ
تسولف عن كل شي يحز بخآطرهآ ويجرحهآ ...
هزت رآسهآ بالرفض وعيونه الصغيره ظلت متعلقه في شكلهآ
المخفي ورآ العبآيه .. لو كآنت كآآشفه كآن سهل عليه يعرف
وش فيهآ ...


عبدالله بصوت وآطي : أنآ ترآ مو صغير صرت رجال .. قولي لي
أذآ فيتس شي .. همآتس قايله لي لو كبرت مآرآح تخبي عني شي وبتشتكين
لي ..!!


سحبت يده وبآستهآ حتى تبتسم وبصوت حآولت يكون فيه
كل شي عآآدي


ليليآن : أكييد .. أنت أخوي .. سندي ... مآفيني شي ولو فيني بقولك
عبدالله بيأس وهو يسحب يده : مآرآح تقولين مثل قبل.. عمرتس مآقلتي لي شي
تحسين فيه .. ( قالهآ بقهر ) بس أكبر بوريتس .. بخليتس تقولين
لي غصصبن عنتس


ضحكت وهي تبكي بصمت ... فتح علي بآب عبدالله

علي : أنزل عشآن تركب قدآآم
عبدالله وهو يسحب طرف شمآغه المرمي على كتفه : طيب


ومن نزل .. سحبت جسمهآ صوب البآب ونزلت


عبير تتمسك بيد الجوهرة : عمتتتي مو مصدقه أن حنآ بالسووق
الجوهرة : يآآرب لك الحمد والشكر .. هذآ أنتي في كل مرة تدخلين السوق
( قلدتهآ ) عمتتي مو مصدقه أني بالسوق
عبير تلصق كتفهآ بكتف عمتهآ : هآآ عمتي .. هآآ . كأنج نآآويه على نيه
الجوهرة تلف برآسهآ صوب عيون عبير ألي قآمت
تصغرهآ تبي عمتهآ تحن عليهآ ومسرع مآطالعت زوجهآ ألي جآي
يمشي لهم : تعآل شووف بنت أختك .. تكفآآ
علي رفع أيديه حتى يسحب أطرآف شمآغه منزلهم على كتوفهم : مآعليج منهآ
عبير توقف تطالع في عمتهآ :.. أنآ بشري ألي بخآطري مو أذآ
قلت لج أبي قلتي مآآفيه ..!!



وقف علي بطوله قبال زوجته وعبير .. على يسآرهم الشجر الفآصل
بينهم وبين الرصيف .. وورآهم وآقفه ليليآن بصمت تطالع كل شي بعبث
تحآول تكبت العبرة ولاهي قآدرة .. الشمس أعلنت مغيبهآ والشفق الأحمر
غطآ الأفق حولهم بجماليه الودآع ..
سحب نظآرته حتى يعلقهآ في جيبه ..



عبير تمد يدهآ بوجه خالهآ على طول : قرووووش ..
الجوهرة : هذي طالعه ماكله ..نآزله ماكله ..
علي سحب جيبه وبدون مآيطالعهآ : من قال أني بعطيج ..
عبير شهقت : خااااااااااااااالي
علي طالعهآ : تخلخلت عيون العدوووو ..


فتح البوك ومسرع مآرفع عيونه لي ليليآن ألي وآقفه قباله
ورآ أمهآ وعبير


علي : ليليآن تعالي قربي
ليليآن بجمود : ......................
علي بأستغرآب وهو يرجع ينآديهآ : ليليآآآن .. وين مسرحة أنتي


مآيدري أنهآ وآآقفه تطالع وآآجهة محل من بعيد ولا هي بلمهم ..
بس من رجع ينآديه ردت بصوت وآطي مهزوز ( هلا)


علي أبتسم وهو يسحب من بوكه فلوس وعلى طول قرب منهآ : خوذي
هالفلوس .. عآرف مآرآح يقصر عليج شي بس أحتيآط
ليليآن على طول هزت رآسهآ : كثر ألله خيرك مو محتآجة
عبير تنط مآبين علي وليليآن وهي تطالعهآ : تبينهم ..؟!!
ليليآن تطالعهآ وبصون مخنوق : قلت مو محتآجة يعني مآبي شي
عبير ترفع يدهآ وبأبتسآمة تهديد : متأكدة .. متأكدة أنج مآتبينهم
ليليآن تصد عنهآ بالعافيه متحمله روحهآ كيف عآد
هالي تدلع قدآمهآ : أستغففففففر الله ...
عبير هزت كتوفهآ : كيفج


وعلى طول لفت لعلي وسحبت الفلوس من بين أصآبعه ..
قعدت تحسبهم وعلى طول شهقت ..

عبير : خمسسسسسين .. خمسسسين دينآر .. ونآآسه في أشيآء
شلتهآ من بالي وهالحين خلاص بشريهآ ..( رفعت رآسهآ ) يآآآآربي
لك الحمد أنك خليت علي خالي والجوهرة عمتي .. الحمدالله ..
الجوهرة أنفجرت ضحك : ههههههههه .. البنت من تدخل السوق يروح عقلهآ
ليليآن بطرف عين تطالع أمهآ : ..............
علي مد يده يبي يآخذ الفلوس : هآتي فلوس البنت .. فلوسج فالبوك مآبعد
طلعتهآ
عبير تسحب يدهآ لورآ : مآتبيهآ خالي ليش مآتبي الخير لي .. عآدي عطني فلوسي فووق هالفلوس
علي طآرت عيونه : حشآآآآ ..




تسآند عبدالله على السيآرة من قدآم وعيونه تطالع أخته ..
رغم صغر سنه بس حآآس بشي مكدرهآ ... شلون مآيحس
وهي أمه .. ألي ربته من طلع لدنيآ .. من كآن ينآم بغرفتهآ دآيمآ ..
هي ألي كآنت تدآفع عنه ومآتسمح لأحد يقرب منه حتى مرة
أبووه خزنه .. مآتطلع شيآطينهآ ألا أذآ شآفت خزنه مآسكته ..!!


الجوهرة تتحرك وآقفه جنب زوجهآ : مآعليك عندي ألي يكفيهآ وزود
علي بصوت دآفي : أفآ يبه .. تردين أبووج
ليليآن بحده وبأندفآع : قصدك عمي .. !!! أبوي توفى والترآب دفن ثرآآه
من زمآآآن
عبير بصمت طالعت علي ألي سكت : ................
الجوهرة بضيق : ليليآن ..
علي يقآطعهآ مآيبيهآ تقول شي : مآعليه وهي صآآجه .. ألله يرحم بو عبدالله
ويغفر له ..
عبير بحمآس تبي تبعد هالأجوآء ألي غطتهم : هآ مآحنآ مآشين
الجوهرة تآخذ نفس : يلا ..



الهوآء البآردة بدت تحتضنهم والظلام أعلن وصوله يعآنق
حدود السمآ ..


علي : دقي علي
الجوهرة أبتسمت : ولايهمك روحي
عبير ضمت أصآبعهآ : يمممه .. برررررد
الجوهرة : المشي بيدفينآ .. يلا عشآن نخلص أغرآضنآ بدري


تحرك علي متوجه لسيآرته وصآر يكلم عبدالله والجوهرة تحركت
حتى تلحقهآ عبير بخطوآت وآآسعه وبسرعه حضنت ذرآعهآ ..
وهي رآحت تمشي ورآ أمهآ وعبير .. أصآبعهآ تشدهم بقوة مع بعض
والقفآز يدفيهآ شوي من برودة الجو .. صعدوآ درج ومسرع
مآدخلوآ من بوآبه حتى ترفع عيونهآ تطالع المحلات ألي في
كل مكآن .. بعضهآ أسمآء بالأنجلش وبعضهآ بالعربي ..
وبعبث صآر تمر بعيونهآ على وآجهة كل محل ..
تشوف من لابس حجآب بس والبنطلون الجنز لابسته ويبقى
هالحجآب وآجهه مجردة من حشمته ..!!
مجردة من العفة والطهر ألي يسترنآ ويصونآ من عيون الشيآطين ..!
وتشوف من لابسه عبآيه فضفآضه والشيله لافتهآ حول رآسهآ
حتى تحط على وجهآ أنوآع الأصبآغ والألوآن وكأن السوق حفلة زواج
عليهآ تظهر فيه بكآمل زينتهآ ...!
أخذت نفس وحوآجبهآ أنعقدت بطريقه غريبه من ألي تشوفه ..
كيف نسمح لأنفسنآ نتطآول في معصية رب العزة والجلال وهو يرآقبنآ ..!!
كيف نسمح لهالنفس تأمرنآ بمعصيه ورب العزة والجلال يأمرنآ
بطآعته ورضآته ..
كيف نستمر فيهآ وحنآ متيقنين أنه رب الكون يطالعنآ بهاللحظة ..؟!!



عبير : وآآآآآآآآآي عمتي الجكيييت روووعه روعه ..
الجوهرة توقف وتلف لبنتهآ ألي مو بلمهم : هآ ليليآن أشرآآيج



حركت عيونهآ صوب أمهآ بصمت ومسرع مآطالعت المحل
ألي وآقفه قباله عبير ..


ليليآن ببرود : حلو ..
الجوهرة أبتسمت : أنتي جم مقآآسج بالعآدة .. أظن ميديم ...
ليليآن هزت رآسهآ بالرضآ : أييه ..


دخلت عبير وورآهآ الجوهرة حتى تظل هي وآقفه تطالع في البلايز
والجكيتآت المعروضه .. ومسرع مآتحركت ببطء حتى تدخل
المحل ..

عبير تأشر على كم بلوزة : عمتي مو حلوآآت ..؟!!
الجوهرة : ألا .. بتطلع عليج شي
عبير ترفع يدهآ سآحبتهم : أيل بآخذهم ..
الجوهرة تلف لي ليليآن : يمه تعالي نقي وشوفي ألي تبينه
ليليآن بهدوء تكتم فيه صرخة مآتعرف كيف تسكتهآ : ع ذوقتس
الجوهرة تميل بجسمهآ وتسحبهآ : تعالي يمه .. ( سحبت بلوزة صوف )
شنو رآيج بذي
ليليآن بدون ماتطالعهآ : حلوة
الجوهرة تطالع ليليآن : طيب طالعيهآ
ليليآن تحرك عيونهآ صوب أمهآ : قلت لتس أشري ع ذوقتس
عبير تمسك كتف عمتهآ وهي منسجمة ببلوزة مآسكتهآ تطالع فيهآ :
موديلهآ غريب
الجوهرة : لا تستعيلين وتضيعين فلوسج من أول محل .. جم مرة بنبه عليج
عبير لوت فمهآ : طيب عمتي .. بآخذ بلوزتين بس .. وأبي عليهم
تنآنير بعد وجم شآل
الجوهرة : يمكن تلقين تيور كآمل ويعجبج .. وبعدين بآقي أشيآء وآآيد وأنتي
من البدآيه قمتي تسحبين
عبير : طيب .. طيب


الجوهرة تلف لبنتهآ : هآ يمه ..
ليليآن تتكتف وتحرك جسمهآ صوب البآب : حلوة
الجوهرة : يلا بآخذ ذي بس وبنشوف محل ثآني ..
ليليآن : ................



تحركت الجوهرة صوب المحآسب ووقفت وورآهآ وقفت عبير
وليليآن ظلت وآقفه في مكآنهآ ولحظآت سحبت عبير الكيس ..
طلعت الجوهرة من المحل وورآهآ عبير .. وببطء تحركت ليليآن
حتى تطلع .. رفعت عيونهآ لطابق الثآني وهي تشوق النآآس فوق ..
ومسرع مآنزلت عيونهآ وقعدت تطالع بعبث البزآرين ألي قبالهآ يلعبون ..
وين أخذت نفسهآ ... وأي دوآآمة رآح تبلعهآ ولاأحد دآري عنهآ ...
غرقت عيونهآ بالدموع مستحيل لافي بيسوي هالشي
في تغريد .. أذآ مآرحم زوجته كيف لاعرف أنهآ هي ألي طلعت له
بالصحرآء .. وش بيسوي فيهآ أكثر من زوآجته بتغريد ..!!
نبض قلبهآ بقوة وعلى طول حطت يدهآ على صدرهآ وتحركت ورآ
أمهآ وعبير ألي دخلوآ محل ثآني ..ظلت تدخل وتطلع من محل لمحل
وهي تمشي ورآهم ولاتدري وش شروآآ .. بس
وقف من لفت لهآ أمهآ بوآحد من المحلات والعصبيه شوي
بآنت بصوتهآ


الجوهرة : ليليآن .. أنتي بتضلين جذي متنحه ..
ليليآن ببعثره : حلو ألي شريتيه
الجوهره تآخذ نفس : شنو شريت ..؟!!!
ليليآن سكتت : .....................
الجوهرة بصوت وآطي : طالعي عبير كيف تنقي وسوي نفسهآ .. أختآري
ألي تبينه وأشري ألي نفسج فيه يممه
ليليآن أختنقت : مآنيب حآطة شي ببالي أشريه ..
الجوهرة بطولة بال : ع الأقل عطيني رآيج بالي أشريه .. وأنآ بكون ويآآج
عبير تسحب بلوزة : تينن
الجوهرة لفت لهآ وأبتسمت : ألا تآخذ العقل ..
الجوهرة : عطيني ذيج خليني أشوفهآ تصلح لبنتي ..
عبير تميل برآسهآ لليليآن : ورآج سآآكته لينو .. تعآلي شوفيهآ
ليليآن تهز رآسهآ : مآآبي
عبير حركت عيونهآ صوب الجوهرة : ......
الجوهرة بدون مآتعلق على تصرفآت بنتهآ : هآتيهآ بسس


وأول مآسحبتهآ رآآحت للمحآسب ورمتهآ على الطآولة بقهر

الجوهرة : بجم ذي
عبير تقرب من ليليآن : والله غريبه أنتي .. ورآج سآكته ومكتمة
ليليآن بعصبيه : خليتس بنفستس أحسن لتس
عبير طآرت عيونهآ : مآقلت شي .. المفروض نستآنس ويآ بعض .. حتى
عمتي ضآقت أخلاقهآ منج
ليليآن بأندفآع : يآآسلام .. حآطتن نفستس فآهمه يعني ..
عبير تغير صوتهآ : مو قصدي يآبنت الحلال بس أنآ أقول ليش مآنفلهآ و ...
ليليآن : عمرتس كله لا شوفتس تدخلين مآبيني وبين أمي ولا لتس
شغله فيني ...خليتس بس في دلعتس هالمآصخ ..ألله لا يبلانآ



من حركت جسمهآ ألا أمهآ وآقفه ورآهآ


الجوهرة : شنو هالحجي ذآ ..؟
ليليآن تطالع الهندي ألي وقف يطالعهم ومسرع مآطالعت أمهآ :
مآقلت شي
عبير ترد الملابس وكل شي أختآرته : خلينآ نرد البيت .. لاهي تبي
السوق ولا حتى أنآ



تحركت مآره من عمتهآ بس الجوهرة مسكتهآ ..


عبير بصوت أختنق : تكفين عمتي خلينآ نرد
الجوهرة : لا بنمشي وبنروح نشري كل ألي نبيه
عبير بكت : مآقلت لهآ شي أنآ .. بس أني طريت أنج متضآيقه
وأننآ بس نبي نستآنس
الجوهرة قربت من عبير : عبورة تبجين وأنآ عمتج .. أمسحي دموعج
عبير أخذت نفس : أنآ مآكنت أبي شي ألا أننآ نستانس .. بسس .. مدري
شنو يآهآ قآمت تنآفخ بويهي
الجوهرة بدفآ : وحنآ نبي نستآنس أن شالله .. تعرفين أني مآحب أشوف دموعج
عبير تمسح دموعهآ : طيب ..
الجوهرة تلف لبنتهآ : وأنتي بعد فكيهآ .. !!
ليليآن رفعت حوآجبهآ : شقصدتس .. أني أنآ ألي قالبتهآ نكد عليكن ..
ولا طلعت لهآ كم دمعه خلاص ..
الجوهرة بضيق : أنآ يبت طآري النكد .. أنتي شحلاتج قبل شوي ..
شتغير ..
ليليآن من تذكرت تغريد صدت بعيونهآ: ولا شي
الجوهرة تسحب عبير تبي تهديهآ : تعالي بشري لج الجزمة ألي قلتي
لي قبل أنج نفسج فيهآ .. لو غاليه .. مآتغلى عليج



تحركن طالعآت وليليآن وقفت تطالع فيهن .. ومسرع
مآطالعت أكيآس عبير ..!!
هي بعد محتآجة هالحنآن والدفآ .. تبيه هالحين ..وتلقى قبالهآ
من يآآخذه بسهوله .. وهي مآتحصله ألا بعد الشقآ والهم .. أنحنت
سآحبه أكيآس عبير بصمت وتحركت متوجه للمحل بس وقفت
من نآدآهآ العامل ..

العآمل يتحرك صوبهآ : هذآ مآمآ مآل أنتآ
ليليآن مدت يدهآ وسحبته : ..................



تحركت صوب البآب حتى تشهق بقوة ومسرع مآنفجرت تبكي
عند البآب .. فتح عيونه العآمل متخرع من الصوت وهي على
طول رفعت يدهآ وحطتهآ على فمهآ تبي تسكت ... وقفن
قبالهآ حريم وعلى طول تحركت مبتعده عنهن طالعه .. تمشي بخطوآت
وآآسعه ..
خيبتهآ كبيرة وحمولهآ أكبر ولاتدري من تروح له ..
صآآرت تمشي بخطوآت وآآسعه ..
وكل كلمة قالتهآ تغريد في لافي تحسهآ مثل السهم المسموم ..
مآخترق غير قلبهآ ..
هم الأثنين ألي يكونون لذآكرة زمن وآحد ..
وهي تبقى لحالهآ من على الزمن يطويهآ لغبار النسيآن ..
وقفت وهي تطالع كل النآس حواليهآ .. هي وين رآآيحة تمشي ..؟!!
وين رآحت أمهآ وعبير ..
لفت لورى وزحمة المكآن يزدآد حولهآ ..رجعت تطالع بشكل مستقيم ..
كيف رآحوآ وتركوهآ .. أنهآرت تبكي والأكيآس متمسكه
فيهم بأيديهآ ..
كل شي كآن يوآسيهآ قبل مآصآر هالحين ألا شي يسرق
فرحتهآ ...
وين بتروح الحين .. وكيف بتلقى أمهآ وعبير ..
نزلت الأكيآس ورآحت تمشي تتلفت يمين ويسآر ... يمكن
تلقى أمهآ وعبير في محل قريب من هينآ ...
أخذت نفس بقوة ورفعت يدهآ تمسح دموعهآ تبي تطالع زين ...


............ : ليليآن ...!!!



لفت بسرعه حتى تتسع عيونهآ من شآآفته وآآقف شآيل
أكيآسهآ بيده .. تنفست بصعوبه وبسرعه لفت تدور أمهآ ..
تحركت بخوف وهو رآح يمشي ورآهآ ..
هذآآ سآآمي .. أييه سآآمي


...... : أسمعيني أنآ مآلحقتس ألا أبيتس بكلمتين


مآعطته وجه ... وقلبهآ حست بنبضه بيوقف .. يلاحقهآ
وش يبي فيهآ هالحقيير ..
مو كفآآيه كل شي صآآر من تحت كذبه ونفآقه مع أخوهآ
ألي مآيخآف ألله ..
وش يبي هالحين .. ليش فرحتهآ تموووت وتلقى ألف من يدوس
عليهآ ...
ليش مآيتركونهآ لحالهآ ليش ... رآحت تمشي بخطوآت وآآسعه
وهو مصر ألا يقولهآ ألي بقلبه ..


سآآمي : وقفي بس دقيقه .. بسسس .. بقولتس ألي بخآآطري


شلون توقف له .. !!
وش يبي فيهآ لاحقهآ بالسوق .. وبمكآن عآم لو أحد شآآفهم أو أمهآ
لمحتهم ... فتحت فمهآ بصوت مخنوق



ليليآن بعبث تنآدي : يمآآآه .. يمآآآه
سآآمي : ليليآن وش فيتس .. هذآ وأنتي ترآسليني وحآتسيه معي بعد ..
وهذي سوآآتس ..أنتي وش فيتس شكل بالجوآل وشكل لاشفتيني ..!

<

<

<

كـــــــــــــــــت ..



لقآآئنآ الأربعآآآء

 
 

 

عرض البوم صور #الكريستال#   رد مع اقتباس
قديم 18-12-12, 03:08 AM   المشاركة رقم: 858
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 158326
المشاركات: 30
الجنس أنثى
معدل التقييم: كلي تواضع عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 27

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
كلي تواضع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #الكريستال# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: أريد منك أكثر مما أريد

 

السلام عليكم



كرستاله


وينج ما رقدت وانا بس يالسه اتريا متى اتنزلين البارت

ولا العطل من عندي والله ما اعرف

الله يعطيج العافيه

جاليا في المانيا الساعه 2

وما اعرف كم عندكم فرق التوقيت


حبيبتي نترياج بفارغ الصبر

كلي تواضع

 
 

 

عرض البوم صور كلي تواضع   رد مع اقتباس
قديم 18-12-12, 03:52 AM   المشاركة رقم: 859
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 248410
المشاركات: 428
الجنس أنثى
معدل التقييم: ترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالقترانيم الصبا عضو متالق
نقاط التقييم: 2549

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ترانيم الصبا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #الكريستال# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: أريد منك أكثر مما أريد

 

صباح الخير ......
مشكوره كريستو الله يعطيك العافيه ...
قمة الإبداع والله من بداية البارت وأنا يدي علي قلبي وختمته بمصيبه الله يأخذك ياسامي ويريحنا منك
كيف يقول تكلميني بالجوال وهو مع فهد ولا تدري المسكينه عنه معقوله فهد يستدرجه عشان يمسكه ياليت بس آه يالقهر الحين هالضعيفه من وين
تالقاها من تغريد و الا من صدمتها في لافي وإلا من سامي الغثيث وأمها شئ ثاني والله يبالنا نكتب معالقات في هجائهامالت عليها من أم والله خنقتني العبره حسبي الله عليها والله مالها مبرر عمى في شكلها هي وعبير حشى جايبنها حماله تشيل أكياس عبير لاحد يبرر موقف الجوهرة حقيره والله أصعب شعور فقد الأم صعب والاصعب إذا كانت أمك مهمشتك

 
 

 

عرض البوم صور ترانيم الصبا   رد مع اقتباس
قديم 18-12-12, 07:08 AM   المشاركة رقم: 860
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاريء مميز


البيانات
التسجيل: Nov 2012
العضوية: 247897
المشاركات: 306
الجنس أنثى
معدل التقييم: اشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييماشتاق اليك عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1097

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اشتاق اليك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #الكريستال# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: أريد منك أكثر مما أريد

 

الله يعطيك العافية على البارت
المرة الجاية لما تجي تقومي من عند الاب سكرية وارفعيه وياليت كمان تسوي له رفع بعيد عن ايدي الصغار المتطفلين <<<<يالبى قلوبهم
والله فداه البارت مدام خالته موجودة ترجع تكتب عادي وخليه يبدع ويطور من نقسه وعساها خيره من الله


نيجي للبارت المدمر اعصابي بازت وانا اقراء اوله لما تغريد حطمت امال ليليان وبعده لقافة عبير بين ليليان وعلي
ولما الجوهرة احتوت دلع عبير وطنشت بنتها ايش تخسر لو مسكت ايد ليليان وحطت ايدها حوال كتوفها وفرضت وجودها على ليليان لانه الانثى بس تلقى لمسة حنان تهر الاول والتالي بس الجوهرة جاهله بالتصرف مع ليليان ودها اياها يا جبل مايهزك ريح ودها ليليان تجري لاحضانها ةهي ماتبادر صحيح انه ليليان تزعلني باسلوبها مع امها انها جافة وما تبرها
تحاول تقوم بالواجب ناحيتها من وجهة نظرها انه احترامها كافي بس نست انه لازم تخقض لها جناح الذل من الرحمة
يعني هذي نقطة ضد ليليان لازم تراجع تصرفاتها مع امها وتتعود تسيطر على ردات افعالها حتى لو امها مقصره من ناحيتها

الله يعينك يا ليليان لما نادا الهندي عليك خفت انك شفتي لافي بس طلعت المصيبة اعظم طلع سامي والله لاشعوريا<<متعوب عليها
حطيت ايدي على راسي من الصدمه
والله اول مرة احب الكت حقتك لانه من جد النفسية عدم وماهي ناقصة اهكل هم ليليان

اظن علي يشوفها وهو راح يتصرف مع سامي ويخبره انها متزوجه
اتوقع ليليان تطلب الطلاق
او انها تخلهم مجتمعين وتكشف الحقائق حتى تثبت برائتها
او انها تواجه الجدة حمدة ولافي يسمع الحقائق باذنه


اختي ترانيم الصبا ترى البندري قبل ماتحط الجوال في عرفة ليليان كانت تكلم سامي منه على انها ليليان لكذا هو واثق من حبها له ومتمسك فيها للحد لانه يظن انها تبادله الشعور ما يدري انها البندري

 
 

 

عرض البوم صور اشتاق اليك   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أم سعود, للكاتبة الكريستال, ليلاس, أريد, أريد منك, منتدى ليلاس أريد منك أكثر, منتدى قصص من وحي قلم الأعضاء, أكثر مما, الشيخ لافي, تنوع لهجات, راقيه الحرف, روايات, روايات خليجيه, رواية أريد منك أكثر مما أريد, روايهت سعوديه, سالم ومناير, صقارة لافي, عمر, فهد, قصص و روايات, كريستال, كريستو
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t175256.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط§ط±ظٹط¯ ظ…ظ†ظƒ ط§ظƒط«ط± ظ…ظ…ط§ ط§ط±ظٹط¯ - ط£ط®ط¨ط±ظ‡ظ… This thread Refback 15-01-18 06:51 PM
Untitled document This thread Refback 26-01-16 11:27 AM
Untitled document This thread Refback 14-10-14 08:10 PM
ط£ط±ظٹط¯ ظ…ظ†ظƒ ط£ظƒط«ط± ظ…ظ…ط§ ط£ط±ظٹط¯ ط§ظ„ظ‚طµطµ This thread Refback 05-08-14 11:38 AM
ط£ط±ظٹط¯ ظ…ظ†ظƒ ط£ظƒط«ط± ظ…ظ…ط§ ط£ط±ظٹط¯ ط§ظ„ظ‚طµطµ This thread Refback 04-08-14 03:50 PM
ط£ط±ظٹط¯ ظ…ظ†ظƒ ط£ظƒط«ط± ظ…ظ…ط§ ط£ط±ظٹط¯ ط§ظ„ظ‚طµطµ This thread Refback 03-08-14 12:20 PM
Untitled document This thread Refback 02-08-14 01:20 PM


الساعة الآن 01:57 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية