لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


≈ عتمة الديجور ≈

. . ≈ عتمة الديجور ≈ The Darkness of The Night

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-04-12, 11:28 AM   1 links from elsewhere to this Post. Click to view. المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 147363
المشاركات: 390
الجنس أنثى
معدل التقييم: l7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 412

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
l7'9t '3ram غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
Icon Mod 44 ≈ عتمة الديجور ≈

 

.



≈ الديجور ≈









.




عتمة الديجور
The Darkness of The Night



للكاتبة | لحظة غرام

*الرواية خيالية و من نسج أفكاري ولا تمت للواقع بصلة

..
..
..

المقدمة

≈ عتمة الديجور ≈

ما قبل البداية

≈ عتمة الديجور ≈

البداية

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 1

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 2

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 3

≈ عتمة الديجور ≈


The Darkness of The Night 4

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 5

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 6

≈ عتمة الديجور ≈


The Darkness of The Night 7

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 8

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 9

≈ عتمة الديجور ≈

The Darkness of The Night 10 والأخير

≈ عتمة الديجور ≈
..
..



لـ تحميل الرواية كاملة /


..

.

 
 

 

عرض البوم صور l7'9t '3ram   رد مع اقتباس

قديم 10-04-12, 11:31 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 147363
المشاركات: 390
الجنس أنثى
معدل التقييم: l7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 412

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
l7'9t '3ram غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : l7'9t '3ram المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

.





.

.



المقدمة ؛







كان خطأ
وكما يبدو . .
الأخطاء الفادحة كهذه . .
لا تغتفر أبداً في عُرفهم !










عدنا والعود أحمدُ

*هُنا سوف أقوم بالتطرق لموضوع جداً حساس لم يسبق لي الكتابة عنه أو حتى التلميح , فَ أتمنى أن يحوز على أعجابكم و رضاكم . . وأتمنى لكم الفائدة إلى جانب المتعة .



محبتكم فَ الله / لحظة غرام




.

 
 

 

عرض البوم صور l7'9t '3ram   رد مع اقتباس
قديم 10-04-12, 11:35 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 147363
المشاركات: 390
الجنس أنثى
معدل التقييم: l7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 412

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
l7'9t '3ram غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : l7'9t '3ram المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

.


.


ما قبل البداية ؛





إني خيرتك فَ أختاري

ما بين الموت على صدري

أو فوق دفاتر أشعاري

إختاري الحب أو اللاحب

فَ جبن ألا تختاري

لا توجد منطقة وسطى

ما بين الجنة و النار. . .

إرمي أوراقك كاملة

و سأرضى عن أي قرار

قولي , إنفعلي , إنفجري

لا تقفي مثل المسمار

لا يمكن أن أبقى أبدا

كالقشة تحت الأمطار

مرهقة أنت و خائفة

و طويل جدا مشواري

غوصي في البحر أو أبتعدي

لا بحر من غير دوار

الحب مواجهة كبرى

إبحار ضد التيار

صلب و عذاب و دموع

و رحيل بين الأقمار

يقتلني جبنك يا امرأة

تتسلى من خلف ستار

إني لا أؤمن في حب

لا يحمل نزق الثوار

لا يكسر كل الأسوار

لا يضرب مثل الإعصار

آه لو حبك يبلعني

يقلعني مثل الإعصار

إني خيرتك فَ أختاري

ما بين الموت على صدري

أو فوق دفاتر أشعاري

لا توجد منطقة وسطى

ما بين الجنة و النار . . . . . .


*نزار قباني




.

 
 

 

عرض البوم صور l7'9t '3ram   رد مع اقتباس
قديم 10-04-12, 11:36 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 147363
المشاركات: 390
الجنس أنثى
معدل التقييم: l7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 412

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
l7'9t '3ram غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : l7'9t '3ram المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

البداية ؛





( 0 ) الساعة العاشرة مساءً .

فَ زاوية داخل خزانة الملابس الواسعة ؛ كانت متكورة برعب على نفسها و ترتجف بصورة جداً ملحوظة , و عينها المحمرة من كثر البكى كانت متسمرة فَ عينه بضعف ممتزج برجى .
قالت بصوت هامس : بنموت !
مسك ويها بين يدينه الثنتين محاول يهديها و سند يبهته على يبهتها و هو يغمض عيونه بقوة و يقول : أشش ! كلها ساعات , و نخلص من كل هاي . . . أصبري شوي !
صاحت بضعف أكبر و هي تقول : بس فهد مات ! . . و نواف مختفي , ماراح تخلينا ف حالنا , ما راح تروح . . هي تبيك ! ما راح تروح قبل لا تاخذك . . ( أرتعش جسدها بوهن و دعست راسها فَ رقبته و طوقت جسمه بذراعينها و كأنها تتمسك به للحظة الأخيرة ) بتاخذك !
أرتعش صوته هو الثاني و تزحلقت دمعته على خده قبل لا تستقر بين خصلات شعر زوجته : حبيبتي , حبيبتي , حبيبتي . . ذكري الله . . . .
شدته بقوة وهي ترتجف بين أحضانه : ماجد . . الله يخليك , خلها تروح . . . خل تخلينا فَ حالنا !
مسح على ظهرها يحاول من جديد أنه يهديها رغم أنه محتاج من يهديه , غرز ذقنه فَ راسها بلطف وهو يقول بهدوء : أششش ! . . لا تفكرين وايد , مب صاير ألا كل خير . . . .
سكت لثواني بسيطة
قبل لا يتسلل لأذنها صوته العذب الهامس و هو يرتل آيات من القرآن الكريم تلاها بآية الكرسي و المعوذات . . . . . . . . . . . . . . . .







( 1 ) الساعة الثانية بعد منتصف الليل .

بنظرات جوفاء خالية من أي تعبير يذكر , كانت مركزة نظرها على ألسنة اللهب اللي أبتدت تتصاعد من بيتها ملتهمته باللي فيه . كانت تراقب المشهد بصمت خاوي وكأنها مالها إي علاقة فيه ! وسرعت تنفسها اللي أحتدت في البداية أبتدت وأخيراً ؛ تستقر ! حتى هي نفسها أبتدت تستقر وترجع لوعيها اللي غيبته عنها الساعات الأخيرة اللي قضتها في هلـ بيت . . قبل لا تشتعل به النيران ؛ و يحترق !
يحترق !
البيت أحترق ؟
يعني خلاص أنتهى كل شي , أنتهى الكابوس المزعج اللي لازمها طول السنة اللي مضت , راح ! وأخذ معاه كل لحظاته السودة ؟ . . بس لحظة ! هو ما أكتفى باللحظات السودة . . هو أخذ ماجد بعد !
أخذ ماجد
ونواف
وحتى فهد !
أستوعبت أخيراً الطامة الكبرى اللي هوت على راسها بعد ما أسكرتها للحظات نشوة الأنتصار و بنفس الصدمة اللي استوعبتها متأخره ؛ رجعت و وقفت على حيلها و يدها على صدرها مفجوعه من الحقيقة المرة اللي أفرجت عنها شفاتها المتورمة و تنزف من أحدى جوانبها بسبب أصطدام عنيف مرت به قبل لا تقذف نفسها خارج البيت نافذة بجلدها من ألسنة النار
بصوت خافت مسموع قالت : ماجد ! . . عيالي !! . .
بشكل مفاجئ ؛ أرتمت على جسدها الشبة عاري عباية راس أسترتها وبنفس اللحظة لقت نفسها مدفونه بصدر مرة غريبة عنها ؛ تكلمت وهي تلهث برعب : أن شاء الله خير ! أن شاء الله خير , ماعليهم شر أن شاء الله . . . راح يلحقون عليهم , قولي يارب !







( 2 ) صالة في أحدى البيوت الشعبية المتواضعة / الخامسة صباحاً

قاعدة بصمت مطبق على الكرسي و العباية مستريحة بأهمال على كتفها و منزلقة من على كتفها الثاني , و بين كفينها قلاص ماي بارد ما أشربت منه ولا قطرة . . و ملامحها الشاحبه ؛ مشدودة و تحدق في الفراغ بصمت بعد ما سرح بالها لبعيد . . بعيد وايد !
بالقرب من باب الصالة كانت واقفة الحرمة نفسها اللي غطتها بالعباية في الشارع قبل لا تصطحبها لبيتها علشان تقعد و ترتاح على ما يطفون النيران المهوله ف بيتها و ينقذون ريلها و عيالها ؛ لو قدروا !
كانت واقفة بترقب عند الباب تنتظر رجعت ولدها اللي طرشته يشوف شصار ويجي يطمنهم . . لكن شكله لما رجع ؛ ما كان يبشر بخير أبد . . كان مرعوب !
شدها شكله الملفت , فَ قالت مستفسره أول ما توقفت خطواته جدامها : خير ؟ بشر ! شصــار ! عسى ريلها وعيالها بخير !
أقترب منها ومسكها من معصمها بهدوء وهمس برعب : هي للحين هني ؟
جاوبته : و وين بتروح يعني ؟
بنفس النبرة قال بعد ما بلع ريجه : الشرطة . . الشرطة برى تبيها !
عقدت ملامحها بأستنكار وقالت بعد ما أنقبض قلبها : ليش ؟ عسى ما صار لأهلها شي !
جاوبها بأختصار : ماتوا !
حطت يدها على صدرها وأشهقت بصدمة لا شعورياً : ماتوا !
شد على معصمها وأقترب من أذنها يهمس بالفاجعه الأكبر : أذبحتهم !
هالمرة أتسعت فتحت عينها على أخرها وقالت بصوت عالي : أذبحتهم !!!!!!!!
سحب أمه بأتجاهه وقال بتحذير سريع : أششش ! لا تسمعج , تغطي عدل أنتي خل يدخلون الشرطة ياخذونها مانبي مشاكل . .
قالت : شلون أذبحتهم ؟ شدراك ؟ . . من . . من وين جبت هالحجي ؟!
أشر على حلجه وهو يقول بحذر : وطي صوتج يمه . . خل ياخذونها وبعدين أقول لج اللي صار . . . تغطي بدخلهم !






( 3 ) مركز الشرطة / الساعة 9 صباحاً

بنفاذ صبر تكلم الشرطي : يا أخت موزة , سكوتج يدينج ! تكلمي . . شللي صار بالضبط ! ترانا لأخر لحظة معطينج حق الدفاع عن نفسج وشرح موقفج , رغم أنج عارفه أكثر مني أن موقفج جداً ضعيف !
أمامه ب الضبط ؛ كانت واقفه بصمت عميق وعينها مثبته ف الفراغ بدون أي تجاوب يذكر !
ألتقط سماعة التلفون وهو يقول : على راحتج , دامج رافضة تتكلمين معناته أنه التهمة راكبتج ! ( بأزدراء أضاف ) شلون جالج قلب تذبحينهم بهلـ صورة الوحشية ؟ أنتي أم أنتي ؟ . . يا خسارة هالكلمة فيج والله !
تمتمت بصوت خافت مسموع يسمعه الظابط لأول مرة من أوقفت جدامه : ماذبحتهم !
صرخ فيها بعد ما أستنزفت أخر ذرة صبر ظلت بأعصابه : عيل من ؟ أبوي !
أرتجف جسدها من قو صرخته , وأحتدت ملامحها ب الأنعقاد وقالت : مو أنا !
رضخ سماعة التلفون بشراسة وهو يقول : أذا مو أنتي عيل منو ؟
كورت قبضة يدها وقالت بغصة و شفايف ترتجف : ما . . ما كانوا عيالي . . . . ما كان ماجد . . ما . . ما كنت أنا !
الضابط بقل صبر : أخت موزة , أنتي عارفة حجم التهمة اللي لابستج ؟ عارفة الحكم فيج شراح يكون ! لا يكون تعتقدين أنه سجن لمدة سنة سنتين أو حتى عشر ؟ الحكم فيج أذا ما كان مؤبد فهو أعدام ! هذي جريمة قتل و تنكيل ف الجثث بعد . . غير أن النيران ف بيتج كانت بفعل فاعل ! وأذا أستمريتي على هالسكوت راح تكونين المتهمة الوحيدة ف هلـ قضية . . لأنه مافي غيرج ! الله يرضى لي عليج . . تكلمي ؟ قولي شي يدش العقل . . أذا مو أنتي ؟ عيل من غيرج !
صرخت فيه غاضبة بعد ما تلف أعصابها بألحاحه ب السؤال : قلت لك مو أنا ! موووووو أنا . . . ما . . ماجد اللي ذبحهم . . . لا ! لا . . ماكان ماجد . . . كانت . . كانـ . . . . ( أغرزت أناملها بين خصلات شعرها و بأنهيار قالت ) ماااااادري ! . . ماااادري . . بس عاد خلاص . . أرحموني !! . . . إبي ريلي وعيالي . . جيبوهم لي ! حرام عليكم اللي تسونه فيني . . حراااااااااااام !
من يديد عاود ألتقاط سماعة التلفون و هو يقول : بطريقتج هذي أنتي مو قاعدة تساعدين روحج ؛ بالعكس ! قاعدة تضرينها أكثر و أكثر . . . ( بصرامة وهو شايح بنظرة عنها ) ولو سمحتي , تستري !
كانت عبايتها مستريحة على أرضية المكتب وكاشفه عن جسد مغطى ب برمودا يوصل لتحت الركبة و بلوزة كات , ورغم طلبه منها أنها تستر روحها . . ما أستجابت له , أكتفت بأنها تصيح وتنتحب لحد ما سمعت الضابط يطلب من العسكري يطرش شرطية تجي تاخذها للحجز . . أقل من دقيقة وكانت تجر أذيال الخيبة بجوار الشرطية للحجز . . . و هي مب قادرة تصدق أو حتى تستوعب أن كل هذا صار بيوم وليله . . . يوم أنها نوت تحمي أهل بيتها و تنقذهم . . . نفتهم كلهم !
أذبحتهم ؛ أو شيء من هذا القبيل !
تمتمت و هي تستعيد بشكل جداً سريع الأحداث الأخيره لها ف البيت : والله ما ذبحتهم ؛ كنت . . . كنت أحميهم !








مجرد بداية
أنتظروني

 
 

 

عرض البوم صور l7'9t '3ram   رد مع اقتباس
قديم 10-04-12, 11:37 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 147363
المشاركات: 390
الجنس أنثى
معدل التقييم: l7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداعl7'9t '3ram عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 412

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
l7'9t '3ram غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : l7'9t '3ram المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

باك , بعد طول غياب !

سنة . . بالنسبة لي وايد , لكني أضطريت أبتعد خلالها

بسبب القحط الفكري و أنعدام الفكرة المناسبة ف نظري

لخوض جولة كتابية يديدة تليق بمستواكم

لكني ولله الحمد . . رجعت !

بعد ما نزل علي الألهام

كَ العادة ؛ خلصت البارت الإول بس و رضيت عنه رضى تام

وما قدرت أمنع نفسي من تنزيله

بمعنى , أني حالياً أبتدت أكتب البارت الثاني

فَ أتمنى أنكم ما تبخلون علي بأرائكم و توقعاتكم

اللي راح تثري القصة أكيد . . .

علشان نوصل ف الأخير لرواية مرضية لطرفين

لكم ولي

ممم , وبس ! هذا اللي عندي بالنسبة لرواية

وأرجع أذكركم . . . جد جد جد أشتقت لكم ولجو الروايات و كللللللل شي !

فَ أتمنى عودتي تكون بشي يستحق الأنتظار < للي كانوا ينتظروني أذا وجدوا طبعاً خخ



وبالنسبة لمواعيد تنزيل البارتات , راح تكون كَ العادة أسبوعياً كل جمعة . .

لكن لو حصل وتأخرت أتمنى تلتمسون لي العذر !!

و تتفهمون وتثقون تماماً أني فالأخير ماراح أنزل لكم ألا بارت يليق بأنتظاركم أن شاء الله


وقبل لا أنسى . . الصلاة الصلاة الصلاة

لا تلهيكم الرواية عنها !

اللهم بلغت اللهم ف أشهد





وراح يتم تنزيل البارت الأول بشكل أستثنائي

اليوم ف الليل بعد ما أقرى ردودكم , وراح يكون بجذي البارت الثاني الجمعة الجاية مب هذي ألا لو خلصته مبجر . .


فأنتظاركم . .

 
 

 

عرض البوم صور l7'9t '3ram   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة لحظة غرام, ماجد, ليلاس, لحظة, منتدى قصص من وحي قلم الأعضاء, موزه, الديجور, بيت الأشباح, روايات و قصص, روايه عتمه الديجور, عتمه, عتاب, غرام, قصص خليجيه, قصص قطريه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t174945.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
&#x202b;ط´ط¨ظƒط© ظˆظ…ظ†طھط¯ظٹط§طھ ظ„ظٹظ„ط§ط³ ط§ظ„ط«ظ‚ط§ظپظٹط© ~ ط¹طھظ…ط© ط§ظ„ط¯ظٹط¬ظˆط± ...wmv&#x202c;&lrm; - YouTube This thread Refback 21-10-14 01:22 PM
Untitled document This thread Refback 14-09-14 02:52 PM


الساعة الآن 03:09 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية