لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-12-12, 02:21 PM   المشاركة رقم: 316
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
ضياء ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 241278
المشاركات: 2,878
الجنس أنثى
معدل التقييم: أضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2237

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أضواء الصباح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: بيت العنكبوت

 

الــــ ج ـــزأ الــ خ ــامـس والــ خ ــمــســوون
& الأخ ـــــــيـر &

قبل ملآكـ شجون وغريب بيوم
ابراهيم يجهز لعزيمة عشاء بمناسبة الملاكـ
ياسر: رجع من دوامه بعد عملية مدتها خمس ساعات بالعادة يرجع طفشان ومهدود الحيل بس مجرد تذكره إن بكرهـ ملاكه على حبه القديم شجون ينسيه كل شي
أخذ شاور وسوا له نساكفه وجلس على الكنبة الي بالصالة رفع جواله ودق على أقرب صديق له
مشاري: كان جالس مع زوجته وبنته يووهـ العزابي يتصل بك
سحر: ابتسمت شالت بنتها علشان تحممها وتنومها
مشاري: اهلين يالعزابي
ياسر: خبركـ عتيج
مشاري: لااااا تقول
ياسر: ايه لقبي العزابي خلها بجوالكـ الى بكرة
مشاري: فتح عيونه لا تقول انكـ سويتها
ياسر: بكل فرح ايه الحمد لله ربي وفقني وسهل علي
مشاري: ماشاءالله ولا تقول يالحجود وتعلم اقرب اخوياكـ
ياسر: أخاف تضحكـ علي ان قلت لكـ السالفه كلها مالها غير اسبوع خطبه تحليل ملاكـ كل شي صار بعجله
مشاري: ماشاءالله وليه كل هالسرعه
ياسر: تعرف احنا بزمن السرعه الحين المهم مالكـ بالطويله عازمكـ بكرة على ملاكي
مشاري: أكيد انا الشاهد بعد بس من هالناس الي ربي حابهم ان شاءالله وافق عليهم الدكتور ياسر
ياسر:ناس تعرفهم زين بنت سعد الله يرحمه
مشاري: تغيرت معالم وجهه وماقدر يتكلم سكت
ياسر: حس إنه تضايق سكت شوي ابو ميار كان حضوركـ فيه احراج عليكـ مع أهلكـ تراكـ مسموح بس لو غلاكـ ماكلمتكـ يالله ياخوي انتبه لنفسك واستودعتكـ ربي
مشاري: يبي يتكلم بس فضل يسكت في أمان الرحمن وسكر وجلس على كنبة الصاله
سحر: بعد مانومت بنتها طلعت لقت زوجها جالس بالصاله متغير وجهه مو زي أول ماخلته قبل يجيه الإتصال جلست جنبه حطت يدها على كتفه حبيبي فيكـ شي
مشاري: تغصب الإبتسامة حبيتي مافيه شي لاتشغلي بالكـ ياروحي وباسها مع جبينها
سحر: باست يدهـ الى على كتفها حبيبي اعرفكـ زين من سكرت ووجهكـ متغير
مشاري: صد عنها ويطالع الي قدامه أعز أصدقائي يبي يملكـ بكرهـ
سحر: توسعت ابتسامتها أخيرا العزابي يبي يتزوج دايم تلح عليه وناشب له تزوج تزوج
مشاري: من أول ماعرفته وانا اردد عليه انا الي ابشهد على زواجكـ شهدت زواجه الأول بس هالزواج الي كان امنية حياته ماقدر اشهد عليه
سحر: عقدت حواجبها ليه حبيبي المفروض انت اقرب واحد له تروح له من العصر وتجلس معاهـ هذا كان أخ قبل يكون لكـ صديق
مشاري: رفع كفوفه عند فمه وغمض عيونه ماقدر لو شهدت على زواجه راح اكسب صديق واخسر أخو
سحر: ايش دخل أخوكـ
مشاري: بحزن ياسر راح يتزوج شجون
سحر: تفاجأت وفرحت لشجون بس ماحاولت تبين حطت يدها على كتفه حبيبي شجون صارت ماضي لفارس لو كان يبها تمسكـ فيها يوم كانت عندهـ صدقني صارت طليقته وماراح يهتم او يزعل
مشاري: سحر أنتي ماجلستي معاهـ وماكلمتيه فارس من طلاق لها ماعاد فارس الي تعرفينه فارس يترجى أه ترجعها له فارس لسه على أمل راح ترجع له بيوم فارس يبها ياسحر افهمي يبيها
سحر: عصبت شوي لو يبها ماهانها لو يبها ماتزوج عليها لو يبها ماطلقها انتبهت لنفسها لأن مشاري تغير وجه حبيبي لاتزعل مني بس انتم سكتو له كثير خلاص البنت راحت الله يسعدها خلوها تعيش حياتها بدون مشاكل ولاهم ولاغم متأكدة صديقكـ ياسر شاريها ويخاف ربه راح يعوضها عن كل شي شافته
مشاري: افهميني حبيتي انا مو ضد زوجها بالعكس انا الي وقفت بوجه اخوي وخليته يطلقها بس صعب اروح أشهد لزواج ياسر من زوجة اخوي قبل
سحر: اجل حبيبي لاتشهد بس روح له يوم ملاكه وباركـ له وحسسه بوقفتكـ معاهـ لاتخليه حبيبي وصدقني مهما سويت ماغلطت بحق أخوكـ ماحد قاله يفرط فيها او مايخاف ربه بتعامله مع وحده فرت بشرفها ولجئت له لاتجلس تقطع قلبكـ على انسان غلط كثير بحق وحدة بريئه
مشاري: ناظرها وسكت مارد
==================
في بيت العمه
نورة: توها راجعه مع شجون من السوق آآآآآآآهـ اخيرا رجعنا رجولي تكسرت
شجون: الوجه مشرق والإبتسامه من الأذن للأذن عاد مالفينا كثير لاتصيري دلوعه
هند: ياربي هالتهلويه نوير تعبنا وتعبنا واتاريكم مالفيتو كثير
نورة: خلي عنكـ هدي لو تمشي الرياض كلها موحاسه بكرهـ ملاكها على الدكتور ياسر ايش يهمها بس ياختي انا مشي وكرف بدون أي حافز
هند وعاليه ماتو من الضحكـ وشجون انحرجت
العمه: اذكري الله عليها يابنتي وربي يسعدها كافي ماشافت جعل يابنيتي ياسر يعوضكـ عن كل شي شفتيه
شجون: بحياء وبصوت هادي آمين
العمه: عن اذنكم ابروح اصلي لي ركعتين قبل يأذن الظهر
عاليه: تناظر امها يوم راحت غرفتها فزت وغيرت مكانها ولصقت بشجون هاهـ شجونه ايش شعوركـ وباقي ليله بس على ملاكك من ولد جيرانكم السابق تعرفين اشكـ بقوة انكم تعرفون بعض من قبل ليه يخطبكـ مرتين الا كان بينكم شي
شجون: ابتسمت لها بحب مابينا أي شي
عاليه: تخبين عن خواتكـ
هند: علو لاتحرجينها خليها بلاسخافاتك
عاليه: آسفه شجون
شجون: لا تتأسفي ولاشي ومافيها احراج بس انا كنت بالإبتدائي وهو اكبر مني كان دايم يوقف معاي ان بكيتي لقيته وان احد ضربني وقف معاي ماعرف اشتكي الا له مع انه ماكن احسن مني حال بس كان يشوف كل عذابه لا شي بالنسبه لعذابي نست نفسها وهي تتكلم عن ذكرايتها معاهـ كان يومها اسمه غريب وكنت اشوفه فعلا غريب عن كل ولد بحارتنا
البنات: انسجمو معاها ويتابعون كل كلمة تقولها بدقه اول مرة تخرج شجون عن صمتها وتتكلم عن ماضيها
شجون: استرسلت بالكلام كنت احس براحه ان شفته معوضني عن حنان الأب والأخت كان دايم يوصيني مافرط بديني ابد يروح ويسمع نصايح استاذه يقولها لي ابتسمت وهي تتذكر ذيك الأيام
هند: اجل ليه ماتزوجكـ قبل يصير الي يصير وانقذكـ من قسوة ابوكـ
شجون: قلت لك ماكان كبير هذاك حده يوم وصل اول ثانوي عمه جاسم الي مربيه قرر ينتقل من الرياض للشرقيه
نورة: اوووهـ ايش كان موقفكـ يومها
شجون: سكتت شوي وامتلت عيونها دموع يوم قالي راح ننتقل ويوصيني على نفسي حسيت بضايع كبير وخوف ماوصفه صرت اخاف امشي بالشارع أي ولد راح يضربني مافيه غريب يدافع عني يضربني ابوي مافيه غريب اروح ابكي عندهـ واشتكي له قالي ابسافر مع عمي وراح ارجع لكـ لاتخافي
هند: وليه اخلف بوعدهـ ومارجع
شجون: الله العالم اخلف بوعدهـ او نفذ وعدهـ ورجع مالقانا لأن ابوي غير بيتنا بعد ماكرهونا الجيران راح من شرق الرياض لجنوبها
عاليه: اتوقعه رجع والا ليه يجلس طول الفترة بدون زواج اول ماطلقتي خطبكـ المرة الأولى والحين رجع خطبكـ
شجون: ابتسمت بخجل وسكتت
هند: بكرة اسأليه عن كل شي
شجون: انحرجت حيل عن اذنكم ابدخل الأغراض لغرفتي
نورة: وجع انتي خفي على البنت حيل احرجتيها ترا
عاليه: احنا خواتها عادي مافيها احراج ماتشوفيها يوم تسولف عنه كيف اشرق وجهها
هند: ياعمري هي ماعمري شفتها فرحانه ومبسوطة زي هاليوم
عاليه: ياحلو حبهم شريف واحد وقف معاها بطفولتها وتقدم لها بكبرها
نورة: بس مسكين كيف كان موقفه يوم رجع ولقاها متزوجة
هند: أكيد انصدم مرررة ومانولمه
عاليه: اوووووهـ متحمس هيجي بكرة ويملكون ويجلس معاها احلى شي اللقاء بعد الفراق
العمة: طلعت من غرفتها وين شجون يابناتي
هند: دخلت جوهـ ليه فيه شي يمه
العمة: ابيها شوي تو أخت ياسر متصله علي وراحت لغرفة شجون
هند: الله يستر لايكون صاير شي موكويس بنات اذكرو الله عليهم
عاليه: ماشاءالله تبارك الله جد خفت
نورة: لا ان شاءالله مافيه الا كل خير تفاؤلو بالخير تجدوهـ
العمه: جلست جنب شجون يابنتي ترا غاليه دقت علي تقول بكره راح نجيب الشكبه بس ياسر ماراح يدخل
شجون: ناظرت عمها متفاجئه ومستغربه من موقفه
العمه: يابنتي مارفض يدخل الا لحكمه صدقيني ياسر عاقل مو طايش زي غيرهـ يمكن ملاكه الأول كرهه بإنه يدخل ويتردد على البيت وكذا لاتخافي يابنتي متأكدة شاريكـ ومارفض يدخل الا علشانكـ موع لشانه هو
شجون: مارتاحت وتضايقت بس مابينت
العمه: قرت الضيق بعيونها تمسح على شعرها تعرفين يابنتي من يوم كنا نتردد عليه حاسه بعيون هذاك الدكتور شي صح رجال يخاف ربه بس مجرد اجيب طاريكـ كان يرتبكـ ومستحيل كل المدة شريكـ يهملكـ الحين بس راح نعرفه سببه بعدين
شجون: رفعت راسها مايهمني ياعمه وربي يريحه والي يبيه راح يتم اعرفه مايسوي شي من صغرهـ الا لحكمه
العمه: باستها مع راسها فديت عقلك وراجاحتكـ
طلعت العمه لبناتها وقالت لهم
عاليه: اوووف ايش فيها هذا خرب فرحت شجون أي بنت يوم ملاكها تبيه هو يلبسها
هند: انا مالبسني هو وماشافني الا الشوفه الشرعيه ومبسوطه الحمد لله
عاليه: بس هذا حتى شوفه شرعيه ماشافها
العمه: تراها بنت جيرانهم قبل يمكن قال اعرفها ليه احرجها
عاليه: يمه ايش جاب البنت وهي صغيرهـ والحين يوم كبرت
العمه: انتي وش محرق رزكـ الحين اهم ماعلينا هو شاريها وربي يسعدهم وحسكم عينكم تلمحون مجرج اتمليح لها خلاص سكرو السالفه وانزلو لزوجة اخوكم شوفي ايشن اقصها علشان عزيمة بكرهـ ولاتتأخرون بكرة تعالو من العصر ان سمحو رجالكم لكم
البنات : سمي يمه ولايهمكـ
===============
في بيت غاليه
غاليه: هاهـ عجبكـ التغليف ياسر
ياسر: ايه ماقصرتي بس ليتكـ حاطه مكان الدبلة هنا مو يكون اوضح
غاليه: يوووهـ عاد لاتدقق بكل شي أنت
ياسر: لا ابيها تشوف كل شي حلو وتمام
غاليه: يابختها ليت فلان يحرص زيكـ
منصور: ابتسم لها ليه وانا ماحرصت عليك زيكـ خليه اليوم مبسوط وطاير من الفرحه وبكره يهبط طفه بس
غاليه: طيرت عيونها يعني الحين هبطت زين زين يابو راكان
شالت بيالات الشاهي وراحت للمطبخ
منصور: اقول ياسر انت بكره الي تنبي تنبسط ان شاءالله بس وهقتني مع اختكـ تراكـ وحركت غيرتها وبدت تدقق علي
ياسر: من قالكـ تكون جاف معاها شغلكـ تراه مشغلكـ حيل عن عيالكـ زوجتكـ
منصور: قلتها يا ياسر شغلي مشغلني مو ربعي او سفرياتي
ياسر: معليش ياخوي بس ترا زوجتكـ وعيالكـ لهم حق عليكـ
منصور: ليه غاليه مشتكيه لكـ ؟؟؟؟؟
ياسر: والله ولاعمرها جابت طاريكـ الا بكل خير بس مهما كان المراهـ تحتاج من زوجها اهتمام مو كل يومه عمل وكرف وعياله ابد مالهم نصيب رسولنا اللهم صلي وسلم عليه شال هم أمته مع ذلكـ يلاعب زوجته ويشتغل معاهم مافيه شي يشغلني عن بيتي وعيالي
منصور: تراكـ دكتور وراح تنشغل غصب عنكـ وراح اذكرك بكلامكـ
ياسر: ذكرني وانا راح اذكركـ ان شاءالله وقت راحتي اخلي لهم كل يوم والعمل له وقته
منصور: حط يدهـ على كتفه ياخوي ربي يسعدكـ ويوفقكـ
ياسر: شال صندوق الشبكه يالله تصبح على خير
منصور: تلاقي خير سكر الجريدة وراح يتطمن على عياله لقاهم نايمن دخل غرفته لقى غاليه جالسه تمشط شعرها جاها من وراء الكرسي وباسها على شعرها وشم ريحته
غاليه: ابتسمت وسكتت
منصور:لفها جهته حبيتي عارف ان شغلي ممل وطويل واعتذر ان انشغلت عنكـ قمتي بالبيت والعيال لوحدكـ يافديتكـ بس ان شاءالله راح اقدم اجازة ان عطل راكان ونسافر فينا
غاليه: فتحت عيونها جد منصور
منصور: جد ياعيون منصور
غاليه: قامت وحضنته بقوة وابعدت عنه تعرف ان يسور غثيث ونشبه ودوخني معاهـ بالسوق بس ماقصر يوم خلى زوجي ينتبه لي ويسافر فيني
منصور: ابتسم الانسان ينشغل صح ومجرد مايصير موقف ينتبه بس مو معنى هذا يخف مكانة وحب زوجته بقلبه
غاليه: ميلت شفايفها مو بلسانكـ تقول طفه وتركد
منصور: ماقصدت الحب بس قصدت هدايا وحركات وزي كذا بس وربي حبكـ بقلبي كل يوم يزيد
================
في بيت ياسر
ياسر: حط الصندوق وجالس يناظرهـ ويتخيل شكل التعليقه الأماس عليها والدبله والساعه ابتسم مو مصدق بكرة بنفس الوقت ان شاءالله تكون شجون ملكه هو وحدهـ راح لغرفته وبدل ملابسه ياترى اقدر اصبر ماشوفها الحين اعد الدقايق والساعات لشوفتها من يومي صغير بس كنت ابعد عنها وماقرب لها لأنها مو حلال علي شكلي ابغير رايي واشوفها لا لا مابي اشوفها واجلس معاها الا ان كانت ببيتي ولحالنا ماراح استعجل صبرت سنين ماتقدر تصبر نفسكـ شهر يا ياغريب
================
في غرفة شجون
شجون: فتحت عيونها بسرعه فزت لقتها الساعه تسعه مانامت الا بعد ماصلت الفجر بسرعه قامت وتحممت وصلت سنة الضحى
هند: طقت بابها ودخلت بعد ماستأذنت عروستنا توها تقوم
شجون: وهي تطرق سجادتها مانمت الا قريب الساعه سبعه
هند: يا عيني كل هذا تفكير بالحبيب
شجون: ابتسمت الله لايطحيني بلسانكـ
عاليه: توها تجي طحتي وخلصتي
هند: بسم الله ماسرعك دخلتي للبيت سيدا على غرفة شجون
عاليه: ابشوف شكل عروستنا اليوم هل زاد وجهها اشراقا او لا
شجون: ترا مو عروس ولاشي السالفه ملكه وبس
عاليه: من جد عريسك غثيث ليه رافض يكون فيه شوفه
هند: ضغطت برجلها على رجل عاليه
عاليه: بشويش أي
هند: اكيد عندهـ مبررهـ يالله نروح خليها تكمل لبسها
يوم طلعو من غرفتها مجنونة انتي تقولين كذا قدامها
عاليه: ياختي زلة لسان
هند: لسانكـ يبي له ربط
عاليه: ليه رحم هو او معدة تربطينه
هند: اجل يبي له قص
عاليه: لاخليك على الربط ارحم
هند: ههههههههههههههههههه طيب نزلنا لحصه نشوف ايش عندها شغل
شجون: تشوف شعرها الرطب ماتعرف ايش راح تسوي فيه رافضه تجيب كوافير حركته حتى يجف وشغلت الاستشوار علشان تسرحه وتضبطه
===============
في البيت المقابل
ياسر: صحى من نومه وتمغط وابتسامته شاقه حلقه آآآآآآآآآآآآآهـ احلى يوم عندي هاليوم نزل من فراشه وملا البانيو مويه دافيه وجلس فيه مبسوووط غمض عيونه يحس انه بحلم مو بعلم مو مصدق اليوم ابكلمها واسمع صوتها غيص نفسه بالمويه وهو مغمض عيونه ويبتسم
جواله يدق وهو مايسمعه جو المويه
خالد: يمه فجرت جواله مايرد
أمه: بسم الله عليه ايش فيه
يوسف: مافيه الا كل خير اهدي يمه خالد حركـ سيارتكـ وطمنا عليه
خالد: شال مفاتيحه وجري على سيارته خايف على أخوهـ
ياسر: طلع من الحمام بعد نصف ساعه مبسوووط ومرتاح لبس ملابسه وتعطر ومشط شعرهـ الا بالي يطق عليه الباب بقوة طلع بسرعه مفزوع
خالد: كان خايف يوم شاف وجهه يلق شوي يشوته وينكـ من الصبح ندق عليكـ
ياسر: مسح على عوارضه جد مانتبهت يمكن يوم كنت اتحمم
خالد: ممتاز يابطل تحمم ومبسووط واحنا قلقانين عليكـ
ياسر: اقول ادخل بس توني متحمم لايدخلني اللبرد تعرف عريس مابي امرض
خالد: وهو يسكر الباب الي يسمعه يقول يبي يتكي معاها الليله والله مادري ايش العقليه الي عندكـ ترفض تجلس معاها وتشوفها اذكر كنت احسب الدقايق لملاكي علشان اشوفها
ياسر: حسبت سنين وصبرت ماصبر شهر
خالد: جلس على كنب الصاله والله ياخوكـ ماقتنعت ودي اعرف سبب رفضكـ تشوفها
ياسر: اسارا عائليه وغز له بعينه
خالد: صفر ياخطير صار عندهـ عائلة وأسرار
ياسر: ياحليكـ وراح تكون احلى عائلة بعد
خالد: بعون الله بس ماراح تكون احلى من عائلتي انا وهنو
ياسر: إن ماخليت هنو حقتكـ تغار من شجوني ماكون ياسر
خالد: ههههههههههههههههههههههههه خطيررررر بعد يدلعها لسه تراكـ ماملكت عليها
ياسر: كلها ساعات ان شاءالله وتكون ملكي أنا
=====================
في الليل
فارس: راح لنفس مكانه بالبر يوم اظلمت رجع حاس بضيقة محتاج لأحد جنبه حاس بفراغ كبير بعد صديقه أحمد طلع جواله من جيبه جاء يبي يدق عليه بس ماش تراجع حط جواله بجيبه وحرك سيارته بشكل لا ارادي وبدون مايحس بنفسه راح جهة بيت ابراهيم شاف أنوارهم مشغله واضح عندهم عزيمه وقف بعيد شوي وسكر نور سيارته ويشوف رجال يدخلون رفع عيونه شاف لمبات الدور الثاني مشغله تخيلها بلبس حلو وشعراتها الناعمه حول وجهها وتبعدها وراء إذنها تخيل مبسمها وهي تحط عليها كلوس وردي مكياجها الناعم الي ماتحب تثقله عيونها آآآآآآآهـ ياعيونها ان حطت كحل بان خضارهم الفاتح ابتسم لا ارادي وهو يتخيلها قدامه بس اختفت ابتسامته يوم شاف ياسر وإخوانه ينزلون من سيارتهم بدا قلبه يدق بقوة كشخة ياسر وبياض ثيابه واضحه من بعيد بلع ريقه يوم دخلو معقوله خطبها لا لا لا مستحيل مسكـ راسه ليه مستحيل خطبها المرة الاولى ايش يمنع يرجع يتنفس بقوة وحرك لبيت أهله دخل بسرعه وراح لأمه
أمه: هلا وغلا بوليدي
فارس: مارد يمه جاوبيني شجون تمت خطبتها صح
ام فارس: مادري عنها انخطبت تطلقت مادري من طلعتي من بيتهم قطعت أي علاقه فيها وأنت ياوليدي شيلها من راسكـ تعبت حالكـ وهي مو داريه عنكـ تبي تعيش حياتها وانت عيش زيها لاتبكي على وحدة باعتكـ الف بنت تتمناكـ
فارس: عصب يمه ردي لي على قدر سؤالي تمت خطبتها من الحقير ياسر صح او لا؟؟؟
امه: مادري
فارس: الحقيرر ذبح ولدي علشان يراجعها وهي متعاونه معاهـ كنت حاس وربي حاس بس مو فارس لو ماطربقت الدنيا فوق راسها الخاينه
أمه: مسكته مع يدهـ فارس اركد ياوليدي
فارس: يمه ذبحو ولدي تعرفين كيف ذبحوهـ كله علشان ترحع لحبيلها القديم مسويه مطوعه وتخاف ربها وهي تسوي كذا انا ابوريها ابخرب عليها كل شي واشوف كيف تنبسط فكـ يدهـ من أمه واتجه نحو الباب وأمه تندايه فارس يمه لاتتهور
مشاري: دخل ولقى اخوهـ قدامه وامه تناديه تغيرت معالم وجهه ايش صاير فارس فهمني
فارس: يبعدهـ عن الباب ابعد مشاري ابربيه النذل هو وياها
مشاري: ماسكـ اعصابه من تقصد
فارس: النذل الي مسوي نفسه دكتور واهو اكبر مجرم
مشاري: عرف ان اخوهـ عرف بخطبته لشجون مسكه مع كتوفه اركد ولاتظلم الناس وبلا حركات مراهقين تراكـ كبير
فارس: مافيها كبير يامشاري هذولا خونه متفقين علي من زمان
مشاري: هزهـ بقوة فارس اعقل لاتخبط بكلامكـ
فارس: فكـ يدينه اقولكـ ارتكني
مشاري: شدهـ بقوووة ودخله وسكر الباب وثبته على الجدار انت الي متى تظل متهور الى متى تظل طايش انت كبرت يافارس تعرف كيف كبرت مة الكبر بالعمر الكبر بالعقل بعد
فارس: عصب وابعدهـ عنه تتهمني بالطياش لأني سبيت رفيقكـ تفضل خويكـ على اخوكـ فعلا بالمواقف يتضح الأخو الشقيق عن غير الشقيق
ام فارس: فارس ايش هالكلام
مشاري: ناظرهـ من فوق لتحتي كذا نظرتكـ لي يكون بعلمكـ انه عازمني ورفضت وهو اغلى خوي لعيونكـ مهما كان انت اخوي وجرحكــ يجرح قلبي قبل قلبكـ بس مدام كذا نظرتكـ لي لأني بس علمتك الغلط من الصح اقولكـ مشكور ياخوي انت تنظر لي مو اخو شقيق وانا من صغركـ اعتبركـ اخو شقيق وامكـ مكانة امي مر من عنده زعلان يبي يروح لغرفته
فارس: مسكـ ذراعه ومنزل راسه سامحني ياخوي
مشاري: سحب يده بهدوء ماقلت شي يزعل ليه اسامحكـ
فارس: خسرت زوجتي وصبرت وخسرت اغلى صديق وصبرت بس مو مستعد اخسر اخوي ونزلت دموعه
أم فارس: بكت معاهـ
مشاري: لف عليه وحضنه ماراح تخسر اخوكـ ابد انا لكـ طول عمري اخوي وعضيد وسنيد ومايفرقنا كلام
فارس: وهو بحضنه يبكي لاتلومني ياخوي جرحتكـ بكلامي بس من حرتي وانا اشوف زوجتي تتزوج غيري ماقدرت اصبر
مشاري: تنهد بضيق وحضنه بقوة راح ربي يعوضكـ احسن واحلى منها لاتحزن ياخوي
فارس: بعد عنه وناظرهـ بحزن كانت ملكي وانا فرطت فيها وراحت لغيري وانا اشوف غلطت واتحمل غلطتي ناظر امها واخوهـ وشاف نظرات الرحمه بعيونهم يكره هالنظرات تركهم بهدوء وراح غرفته

 
 

 

عرض البوم صور أضواء الصباح   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 02:22 PM   المشاركة رقم: 317
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
ضياء ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 241278
المشاركات: 2,878
الجنس أنثى
معدل التقييم: أضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2237

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أضواء الصباح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: بيت العنكبوت

 

في غرفة شجون
شجون: لبست فستان فضي فتحت الصدر على شكل 7 واكمام طويله وضيقه وشكر بسيط اخر فتحة الصدر ناعم مرة اما شعرها سوته معاها عاليه لأنها شاطرة بتسريحات الشعر نزلت غرتها على الجوانب ومع وراء سوته بف وباقي شعرها كير لي حطت لها هند مكياج ناعم لأن عيونها حلوة يبي لها مكياج عيون ناعم
نورة: يالله وقفي خلينا نشوف
شجون: وقفت وابتسمت لهم بفرح
عاليه: يالله ماشاءالله تجنني ليته يشوفكـ والله
شجون: تسوي نفسها ماهتمت عادي مو لازم اصلا
حصه: الرجال جو كلهم وحريمهم بعد انتي انتظري شجون حتى نجيب لكـ الدفتر يالله بنات تعالو نقويهم
شجون: جلست على الكرسي حست بضيقه مو طبيعيه
عمتها: دخلت عليها ماتبيها تجلس لحالهاشافتها متغير وجهها جلست جنبها ايش فيك يابنتي
شجون: نزلت راسها وتهربت من عمتها مافيني شي ياعمتي
عمتها: افا عليكـ تخبين عن عمتكـ
شجون: لابس باليوم هذاتمنيت لي ابو او اخو يجيب لي الدفتر تمنت أمي تجي تحضني وتبكي فرحه لي وحزن لفراقي تمينت فرح تجي تباركـ لي وتعلق علي وهي تمسح دموعها محتاجة لأهلي ياعمه محتاجه لهم
عمتها: ضمتها على صدرها مالومكـ يابنتي بس ماكفيكـ انا تراكـ بمثابة بناتي وربي
شجون: تكفين وتوفين الله يقدرني ارد ربع جمايلك علي
عمتها: مابين البنت وبنتها جمايل يابنتي
================
عند الحريم
فاطمة: مبسوطة مرة اليوم يوم ملاك غريب الي قصرت بحقه الي رمته ماتوقعت يرجع لها وتحضر زواجه جايبه اختها معاها وزوجة اخوها ابو هناء
غاليه وجوهرة: مبسوطات مع البنات
فاطمة: استأذنت منها العمه وراحت لشجون تعجب بحنان وحرص العمه على بنت اخوها
==================
عند الرجال
ياسر: الدنيا ماتوسعه من الفرحه وهو يشوف الشيخ داخل عليهم مع انه ثاني مرة يتملكـ بس هالمرة يشعر بفرحه تغمره يشعر كأنه اول مرة يتملكـ على بنت يشوف أحلامه قدام عيونه تتحقق
يشوف اخوانه حوله فرحانين له مرة وصديق عمره صلاح جالس جنبه علشان يكون الشاهد الأول على زواجه بس ناقصه اعز وأغلى صديق مشاري بس مايلومه لأنه ماحضر
الشيخ: كتب العقد وعطاهم الدفتر علشان يوقع عليه ياسر
ياسر: أخذ الدفتر وشاف اسمه وجنبه اسم شجون وقع عند كلمة زوج وعطاهم الدفتر
ابراهيم: اخذ الدفتر ودخله جوهـ
حصه: اخذته من زوجها وراحت فيه فوق عند شجون
العمه: يوم شافت الدفتر حست بشوعر غريب فرحة لبنت اخوها وحزن لفقدها
شجون: رفعت راسها وشافت الدفتر حست بارتباك غريب تحس لحظات ديده عليها عقد قرانها مع فارس كأنه موتها لانها عارفه مو متقبلها توقع عقد حرب مو زواج هالمرة غير المرة تاخ الدفتر تقرا الاسم الي جنب اسمها ياسر الشخص الي حبته وتمنته زوج لها سمت بسم الله وقعت عند زوجة ورجعته لهم
حصه: كلووووووووووووووووووووووش مبروووك حبيتي
العمه: ضمتها حيل وبكت لها
حصه : حضنتها وباركت لها
البنات : سمعو صوت حصه وهي تزغرد بس ماسكات انفسهم علشان اهل ياسر والا ودهم يرحون فوق
حصه: نزلت الدفتر وبسرعه عطته ابراهيم
ابراهيم: دخل وشاف عيون ياسر مركزة فيه واضح انه قلقان ابتسم بوجهه وراح له وحضنه مبروك ياعريس لاوصيكـ حطها بعيونكـ تراها بمثابة أختي
ياسر: توسعت ابتسامته مو مصدق انهم يباركون له بزواجه من حلم كان مستحيل يتحقق الله يباركـ فيكـ شجون بعيوني
قامو كلهم يباركون له وهم مبسوطين
شجون: نزلت من الدرج
فاطمة: شافت القمر نازلة من الدرج مبسوطه ان زوجة ياسر حلوة وبارز حلاها كذا
خالة ياسر: بسم الله عليها قمر يافاطمة زوجة ياسر
فاطمة: ايه الله يحفظها
هناء: غصب تغيرت ملامح وجهها والشيطان لعب بالغيره فيها
زوجة يوسف: عادي ماهتمت
شجون: كانت منحرجه ماتعودت شبكه وحركات سلمت عليهم وجلسوها جنب فاطمه
جوهرة وغاليه قامو يفكون العقد من العلبه علشان امهم تلبسه شجون
غاليه: تهمس لو انه اخوكـ مو احسن بس عنيد وراسه يابس
جوهرة: هو ادرى خليه براحته
فاطمة: لبست العقد لها والدبله والساعه وعطت عمتها هديتها وبنات عمتها
وحطه وابراهيم له ساعه بعد
العمه: ليه كل هالكلافه يا ام يوسف
فاطمة: قليل بحقكم وترا ياسر هو الي اشتراهم هو وغاليه فديته انا عجوز مالي علم بالشغالات كلها
غاليه: قربت لشجون ترا الايفون مثبت بالصندوق لاتنسونه ووترمون الصندوق
عاليه: كانت قريبه ياحليكـ ماينرمى شي من الشبكه يظل ذكرى اذكر حتى الورد المجففه الي كانت بسلة شبكتي احتفظت فيها وماهان علي ارميها
غاليه: ضحكت هي وشجون
دخلوهم على العشاء وتعشو الرجال ذبيحه والحريم ميز
فاطمة: يوم جت تبي تطلع وشجون قربت تودعها قربت لها يابنتي لاوصيك عليه غريب ذاق الويل بسببي ومهما سويت ماكفر عن الي سويته فيه عيونها امتلت دموع يوم شفتكـ دخلتي قلبي قلت هذي البنت الي تقدر تعوضه عن كل شي ارجوكـ يابنتي خليه بعيونك عطيته السعادة الي حرمته منها ودمعت عينها وامستحها بشيلتها
شجون: باست يدها يكفي انك حملتيه ببطنكـ تسعة اشهر وتعبتي يوم جبتيه يكفي ان ربي انعم عليه وخلاه ينعم بحنانكـ الحين الي سويته فات ومضى وكان من وراء قلبكـ مهما سويتي ياخاله راح تظلين أمه وتاج راسه
فاطمه: ربي يخليكم لبعض ويسعدكم تصبحي على خير يابنتي
الكل ودعهم وجلسو البنات وحصه والعمه مع شجون
شجون: رقت وبدلت ملابسها وحطت الصندوق بغرفتها ونزلت
عاليه: والله ماقصر متكلف حييييييييييل كل هذا غلا لشجونه
هند: ياختي هالقمر تستاهل اكثر ماخذ أي بنت هو
شجون: ابتسمت بخجل
العمه: الحمد لله بنيتي ربي عوضها بزوج يخاف ربه وباين شاريها وامه واخواته باين طيبات مرة
بعد ماخلصو سوالف الكل راح لبيته وشجون دخلت غرفتها الساعه 2 كذا لبست بيجامتها ومسحت مكياجها مبسوووووطه مرة تخاف انها حلم وتصحى منه جلست على السرير وجلست تناظر دبلتها لفت تناظر الصندوق الي بزاوية غرفتها الا تشوف الجوال يأشر ويسكر قامت يوووهـ مفتوح شكله يشتغل يعني راحت واشر وسكر طلعته من الصندوق وجلست على الكرسي ابتسمت فيه واتس اب بعد ياعمري هو مسوي كل شي فيه فتحته وقرت كلامه كله
ياسر: من طلع من البيت وهو يرسل قبل حتى مايفسخ ثوبه بس شجون مو يمه ابد راح وصلى وترهـ ورجع مالقاها ردت ظنها مانتبهت ان في الصندوق جوال دق على غاليه وأكدت له انها قايله لها سكر من اخته ينتظر لارد ارسل ثلاث قال ان ماردت خلاص ابنام بس فعلا ضاق لانه مشتاق يسولف معاها يبها مرررة يوم جلس على سريرهـ وفسخ نظارته مستعد للنوم اخذ جواله كتب شكلك مانتبهتي للجوال تصبحي على خير يوم جاء يبي يسكرهـ شاف صحين دق قلبه بسرعه وتوسهت ابتسامته يعني انتبهت له كتب اخيررررا مابغتي انتظر ردها يشوف تكتب بس مايصله شي عرف انها تكتب وتمسح انتظر ماجاهـ رد ابتسم وزين جلسته كتب عبرينا لو بكلمة هلا
شجون: قرت كلامه اابتسمت وحمرت خدودها كتبت هلاوغلا
ياسر:كيفكـ
شجون: الحمد لله انت كيفكـ
ياسر: مو كويس
شجون: فتحت عيونها مستغربه ليه؟؟؟
ياسر: تسأليني ليه ارجعي فوق وشوفي كم ارسلت لكـ وانت اقوى سحبه
شجون: وربي ماتوقعته اصلا مشحون او مفتوح
ياسر: مافيني صبر اشتريته وشحنته وحملت كل البرامج فيه وخصوصا الواتس اب علشان اتواصل معاكـ فيه بس شكل الحماس من طرف واحد وحط لها فيس حزين
شجون: ابتسمت على خفة دمه وربي مانتهبت اعذرني
ياسر: طيب مبروك علينا
شجون: استحت وماردت
ياسر:انتظر يوم ماشاف رد عرف انها استحت كتب اشتقت لكـ حيل
شجون: تقرا وتمسك خدودها تهدي من حرارتهم بس ماردت
ياسر: مادري انا بحلم او علم
شجون: تقرا ولاترد
ياسر: احلى يوم مر علي بحياتي وماراح يكون احلى منه الا يوم زفافنا
شجون: ياربي هالولد ناوي علي شكله
ياسر: ضحكـ وعارف انها مستحيه ممكن اكلمكـ !!!
شجون: ممكن تعفيني
ياسر: افا ليه مو انا زوجكـ
شجون: عارفه فديتكـ بس وربي مو قادرة
ياسر: قصدكـ مو قادرة تتكلمي ؟؟؟
شجون: ايه
ياسر: طيب مو مشكله بس ابيك تردي وتسكتي عادي يكفيني اسمع لو صوت أنفاسكـ
شجون: بس ماكملت كلامها لأنه دق ياويلي مو قادرة منحرجه منه حييييييل خلصت الدقات وهي ماردت
ياسر: تعرفي انك كسرتي خاطري وفشلتيني
شجون: آسفه بس وربي مرتبكه
ياسر: دق ثانيه
شجون: ردت ويدها ترجف
ياسر: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ترا السلام سنة ورد السلام واجب متعمد يحرجها علشان ترد
شجون: بصوت يشبه الهمس وعليكم السلام
ياسر: لكـ عشرحسنات عيدي وزدي علشان تكسبين ثلاثين حسنة
شجون: بقلبها الا مصمم يحرجني وانعقد لساني ماقدر اكلمه ليه مايقدرني
ياسر: اعيد السلام او تردين كامل
شجون: بصوت اخفت من الي قبل وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ياسر: تردين السلام لي او على النمل الي جنبكـ تراني ماسمعتكـ بس مابي اتعبكـ كيفكـ شجونه
شجون: ياويلي بعد يدلعني جريء مرة ومايعرف اني غصت بسريري من زود ماحرجني
ياسر: كـ ي ف كـ يعني كيفك شجونة
شجون: الحمد لله
ياسر: وهو مبسوط ومستمع بخجلها الي ماشافه من نجود ولا مع الي يشتغلون معاهـ دووم يارب انا ماعلي مبسوط ومرتاح اووو صح اتاريكـ ماسألتيني
شجون: ضحكت بشويش وماتوقتعه سمعها
ياسر: جلس بعد ماكان منسدح فهى مع ضحكتها بس مسكـ نفسه مايبي يحرجها سكت شوي
شجون: استغربت سكوته ظنته شرهـ عليها لأنها ضحكت بس ماتوقعته سمعها
ياسر: متررد يقول الي بباله او لا بس مو قادر يصبر بعد سكوت مدته خمس دقايق قال بهدوء شجون اشتقت لك حيييييييل وربي وفقدتك مرررة
شجون: اختفت ابتسامتها يوم سمعت همسه وكلماته الي دخلت جو قلبها شعور ماتحسه الا بقربه هو الوحيد الي يقدر يحرك قلبها ويخليه يدق بقوة زاد تنفسها حتى سمع ياسر صوت انفاسها ماقدرت ترد
ياسر: عارف ثقلت عليك وهذا اول اتصال بيينا بس ماقدرت اصبر صبرت سنين وعانيت بفراقكـ كثير لاتلوميني ااو تقولي متهور عمري ماكنت متهور ياشجون او متسرع بس معاك تنقلب موزايني كلها مع البنت الوحيدة الي قلبي يرف ان سمع اسمها حب طفولة كبر معاي وسويت المستحيل حتى احققه نسى نفسه وهو يتكلم وهي بس تسمعه رجعت مبسوط من بريطانيا ادور البنت الي خليتها وعدتها ارجع لها بس للاسف ضيعتها وظليت انتظرها بس صدمتي كبيره يوم لقيتها وهي بحضنها ولدها
شجون: نزلت دمعتها
ياسر: حس فيها وبسرعه غير الموضوع بس ظليت احبها وعندي امل راح ترجع لي يوم مانكر دعيت ربي كثير ينزع حبها من قلبي بس قلب الانسان مو بيدهـ كل ماتجين وبنفس حشمتكـ وستركـ يزيد اعجابي فيكـ اكثر ماصدقت امي يوم خطبتكـ لي مع اني كنت معارض هالخطبه
شجون: خرجت عن صمتها ونست نغفسها ليه ماكنت تبغاني يعني
ياسر: فرح انها تكلمت مستحيل بس أمي خطبت لي وانا عصبت وماسألتها من الناس الي خطبتي منهم كنت ادعي ربي يرفضون بس ربي اعلم وين مصلحتي طرت من الفرحه يوم عرفت انها انتي البنت الي خطبتها لي أمي بدون ماتشاورني شجونة
شجون: لـبيه
ياسر: انت املي بالحياة بعد ربي
شجون: رجعت لحياها وسكتت
ياسر: يمكن تستغربي كل هالشوق مني وماطلبت اشوفكـ
شجون: التسمت وسكتت
ياسر: تعرفي ليه؟؟؟
شجون: ليه ؟؟؟
ياسر: ابي ليلة زفافنا متميز بكل شي مابي اشوفكـ الا بالفستان الابيض زي ماكنت اتخيلكـ دايم
شجون: ماتقدر توصف فرحتها وهي تسمع كلامه
ماحسو بالوقت وهم يسولفون طبعا ياسر يسولف وشجون تسمع وترد رد بسيط ماقطع فرحتهم وسعادتهم الا صوت الآذان
ياسر: اووف اذن ماحسيت وربي بالوقت معاكـ بس شكلي ثقلت عليكـ وسهرتكـ بأول ليلة ملاكنا
شجون: بصوت هادي بالعكس
ياسر: انبسط افهم انكـ مبسوطه معاي زي مانبسطت معاكـ !!!
شجون: بقلبها لو تعرف اني نفسي اطير من الفرحه لو تعرف اني ماعمري مرت علي لحظة سعيده زي مامرت علي هاليوم رجت بخجل أكيد مافيها شكـ
ياسر: ربي لايحرمني منكـ
شجون: بخجل اكثر ولامنكـ
ياسر: اجل حبيتي استأذنكـ اروح اصلي
شجون: كلمة حبيتي هزتها مرة تقبل الله
ياسر: كذا حاف بدون حبيبي عمري حياتي
شجون: سكتت
ياسر: عارف خجلها طيب قلبي انتبهي لنفسكـ
شجون: وانت كمان
ياسر: يوم سكر منها باس جواله بقوووووة وقف وتمغط راح يتوضأ وطلع يصلي
شجون: سكرت الجوال منه وضمته على صدرها وهي تبتسم ياعمري وياحياتي وياكلي أنت
خلصت من الصلاة وحطت جوالها جنبها ماتعرف ليه تستناهـ مع انها عارفه لو كان يبي يدق كان قالها بس ليه كل شوي تناظر جوالها
ياسر: خلص من الصلاة وقرا وردهـ بالمسجد ورجع للبيت شال جواله يبي يدق بس خاف يثقل عليها بس والله مشتاق لها ايش اسوي لا ياسر اثقل ايش فيكـ حط جواله انقلب على جنبه اليمين يحاول ينام
شجون: تتقلب ماش تتمنى تسمع صوته قبل تنام تحس كان لها سنه عنه أخذت جوالها وانقلبت على جنبها ونامت على كفها وحطت الجوال قدامها وكل شوي تفتح عيونها تخاف يدق
ياسر: بعد مانقلب على جنبه اليمين يحاول ينام ماقدر انقلب واخذ جواله ودق عليها
شجون: فزت يوم دق جوالها وردت بسرعه أهلين
ياسر: مابي اثقل عليكـ بس حبيت اسمع صوتكـ قبل انام واقولكـ تصبحي على خيرر وتغطي كويس
شجون: ابتسمت تلاقي خير فديت قلبكـ
سكرو من بعض وكل واحد منهم يغمض عيونه علشان يظل صوت حبيبه يتحلم فيه
نام الاثنين بعد وصارو اسعد اثنين بعد ماكانواتعس اثنين
====================
في صالة ابراهيم
حصه: اجل ماقامت شجون ياعمه
العمه: لا مو عادتها تتاخر كذا الحين وحده ولسهم انزلت
عاليه: تتوقعون دق عليها زوجها البارح لانه معطيها ايفون بالشبكه البارح
حصه: ياعمري عي الله يسعدها كافي ماشافت
عاليه: ماختفلنا الله يسعدها بس متحمسه اعرف كلمها او لا
هند: توها تجي لهم سلمت عليهم وجلست هاهـ وين عروستنا
عاليه: شكلهم يقرقرون طول الليل ومانامت الا متأخرهـ
العمه: عاليه اركدي واذكري ربك على بنت خالكـ
عاليه: يمه فرحانه لها ايش فيكـ
حصه: اجل نورة مو جايه
هند: لا زوجها مارضي يقول البارح عندكم
شجون: فتحت عيونها تخاف الي صار البارح حلم تلفتت يمين وشمال تدور الجوال تتأكد حلم او لا ارتاحت يوم شافته علم تدور جاها شي منه او لا يمكن ياعمري هو لسه نايم قامت توضت وصلت وغيرت ملابسها ونزلت
عاليه: اخيرااااااا نزلت عروستنا
العمه: قامت لها
شجون: اسرعت لها ياعمه ارتاحي
العمه: لا البارح ملاكك يعني الحين عروسه لازم لكـ مباركه خاصه
شجون: مبسوووطه مرة والكل ملاحظ فرحتها اشد من البارح وكل شوي تشوف جوالها
عاليه: تهمس لأختها مو قايله لكـ مكلمها اتمنى امي تقوم اسألها لاني لو اسألها الحين امي راح تجلدني
==================
في بيت غاليه
منصور: غريبه مامرنا ياسر قايل له الفجر ترا غداكـ عندنا
غاليه: معقوله لسه نايم
منصور: ماتوقع تعرفين ياسر مايجب يطول بالنوم بس صح تذكرت ماشفته بصلاة الظهر
غاليه: بسم الله على اخوي ابروح لبيته وأتأكد راحت وفتحت باب الفيلا ماسمعت أي حس شافت باب غرفته مفتوح شوي والمكيف شغال وياسر نايم بسابع نومه ماعمرهـ سواها قربت منه ياسر ياخوي قوم ايش فيكـ
ياسر: فز من نومه وعيونه حمراء من شد الارهاق ناظر حوله وناظر ساعته يووووووه استغفرالله ماصليت الظهر قام تحمم على السريع وراح يصلي وأخته تنتظرهـ
غاليه: ايش فيكـ مو عادتكـ
ياسر: صادقه مو عادتي بس تأخرت بالنومه يمكن مانمت الا قريب الساعه تسعه
غاليه: ليه..؟؟؟
ياسر: صليت الفجر وجلست بالمسجد حتى الشروق وحاولت انام مانمت
غاليه: امممممم والليل ليه مانمت مع مين سهران؟؟؟؟
ياسر: بعد الملاكـ طار النوم من عيني وبس
غاليه: غمزت له بعينها علينا قول سهران مع ست الحسن والجمال
ياسر: توسعت ابتسامته يوم جابت اخته طاريه
غاليه: قلنا اسمها وسع خشته حتى تدوير فيها عربجيه وش كبرها
ياسر: شدها مع رقبتها اقول رحنا نتغداء تأخرنا على ابو راكان الي الله بلاهـ بوحدة دفشة زيكـ
غاليه: دفشه معاكـ بس معاهـ غير زيكـ انت دفش معاي بس مع ست الحسن تلقاكـ مسوي قدامها الانسان الرومنسي
ياسر: ياختي هذيك غصب تصيرين رومنسي قدامها يافديتها بس
===================
في بيت ابراهيم
بعد ماتغدو جلسو يتقهون بس شجون ابد مو معاهم وكل شوي تناظر جوالها
عاليه: قربت منها وهمست ياختي ترا الشاشه نفسها ماتنقلب شكل غير كل دقيتين ارحمي نفسكـ
شجون: ابتسمت وسكتت شوي الا يدق جوالها
ياسر: يوم خلص من الغداء غسل وبسرعه طلع منهم
غاليه: مالت بس بلع عندنا وطلع
منصور: اركدي عريس يمكن يبي يشوف زوجته او يكلمها
غاليه: مافيه شوفه قول يكلمها صح بس الواحد يصير ثقيل شوي مو كذا مطنوخ
منصور: يوم ملاكك يروح ابو الثقل كله
غاليه: ليت اجل الملاك مطول علشان تظل تدلعني وتدورني زي اول
ياسر: اول ماطلع لحوش اخته دق على شجون
شجون: فزت من عندهم وراحت بسرعه لغرفتها وتركض بالدرج وردت عليه
عاليه: شفتو مو قايله لكم ان وراء هالنومه بلاء
هند وحصه ماتو ضحكـ عليها
شجون: هلا وغلا
ياسر: اشتقت لكـ حيل
شجون: عضت شفايفها بخجل وسكتت
ياسر: تراكـ فوتي علي صلاة الظهر وماعمري سويتها الحمد لله
شجون: تحمست وانا ايش ذنبي
ياسر: عض شفايفه على نعموتها وبرائتها دنبكـ ليه صوتك يكون مخدر اصلي وقوي مفعوله
شجون: دخلت غرفتها وقفلت بابها وابتسمت بفرح وهي تسمع غزله
ياسر: وربي لو مابيكـ تعيشن حياة الخطبه والتمتع فيها كان ملكت عليكـ واخذتكـ بس وربي ماسكـ نفسي غصب لو تعرفين قد ايش محتاج لكـ ومشتاق لكـ كان تقولي ياصبركـ
شجون: فديتكـ
ياسر: حبيتي
شجون: عيونها
ياسر: يالبيه ياعيونها قلبي أي شي تحاتجونه قولي لي مافيه طلعه الا معاي الحين أي مشوار معاي وانت عندكـ جهاز يعني انا ابوديكـ انتي والي تبين
شجون: ممكن تسمح لي اروح واجي زي قبل حتى يوم الزواج
ياسر استغرب ليهـ ...؟؟
شجون: ماعرف اخذ راحتي معاكـ لسه ماتعودت عليكـ وترا ولد عمتي حاط لنا سواق وشغاله مايتركونا ابد فأرجوكـ خلني كذا لو معاكـ صدقني اروح لسوق مرة بعدها ماطلع وتعرف وراي روحه وجيه على السوق كثير ماعمي وقت بس شهر ولازم اجهز كل شي
ياسر: مو مصدق ان شجونته تجهز لزفافهم خلاص حبيتي الي يرحكـ مع اني اتمنى تكوني معاي بس اهم شي عندي راحتكـ
==============
ماخلص بارتنا الأخير
بإذن ربي بكرة له تكملة بس يعتمد هالشي على سرعة ردودكم
وتفاعلكم ان تحسمتو حمستوني انا
انتظر ردوكم على احر من الجمر
ماراح نحط فائدة لأن البارت مانتهى
دمتم لي بود

 
 

 

عرض البوم صور أضواء الصباح   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 02:25 PM   المشاركة رقم: 318
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
ضياء ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 241278
المشاركات: 2,878
الجنس أنثى
معدل التقييم: أضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2237

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أضواء الصباح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: بيت العنكبوت

 

تـــابـــع
للــ ج ــزأ الــ خ ــا مــس والــ خ ــمـسوون
مر الشهر اسرع مايكون
وكل يوم يكلمها ياسر باستمرار
حتى يوم سافر اسبوع كل شوي تدق وتسأل وتخاف لو مارد انه فيه شي
ياسر حاس بفرح وراحه كبيره زوجته تهتم فيه وتخاف عليه مو زي نجود قبل
شجون حست بشعور الخطبه وكلمات الحب الي انحرمت منها
صارت ماتنام الا على صوته واول ماتقوم تصحيه
اخذت عليه كثير
بس ياسر قدر الاستطاعه يقلل من السواليف يبي يسولف لها اشياء كثيره ان صارو مع بعض تحت سقف واحد
قبل اسبوع صممت شجون مايكلمها
ياسر اعتبره اقسى انواع العقاب بس بعد محاولات نفذ طلبها ويرسل لها بي سي بس
===============
في بيت ابو مشاري
ابو مشاري حط بطاقة زواج شجون بدرج وماعنده نية يحضر
صح شجون غاليه عليهم كلهم بس مايبون يجرحون فارس
راح يكتفون بالاتصال بس
غلا: يمه بكرة زواج شجون والله صعبه مانحضر زواجها
نوال: لاصعبه ولاشي كذا نجرح فارس
ريوف: ليه مصممه تحضري زواجه
غلا: انتي ماعشتي معاها كثير شجون هذا اكثر من اخت ريوف بنت ولا اروع اتمنى اشوفها بيوم فرحها واباركـ لها
مشاعل: جلست وولدها بحضنها اخونا فارس الزم ماعلينا شجون غاليه وعلى روسنا بس فارس تعبه من تعبنا
سحر: زي غلا تتمنى تحضر بس ماتبيهم يزعلون
مشاعل: خلاص امي جت لو تسمعكم تتناقشون بموضوع زواج شجون راح تزعل
فارس: دخل للليت ولقاهم كلهم بمجلس الحريم يبي مقص اظافر راح يدور بدروج الدولاب الي بالصاله فتح الدرج الأول مالقاهـ فتح الدرج الثاني لقى بطاقه فتحها لقى دعوة على حفل زفاف
الدكتور : ياسر على كريمة سعد ناشي
غمض عيونه وشاف تاريخ الزواج يوم السبت الموافق 10/2/1434هـ
يعني بكرة اخذ البطاقه وتنحنح ودخل عليهم
فارس: يمه
أمه: سم ياوليدي
فارس: تجهزتو لزواج شجون بكرة
كلهم مستغربين ويطالعون بعض
فارس: عصب ايش فيكم سكتو.... !!!!!!!!!
أمه: لا ماسكتنا بس اكيد ياقلبي ماراح نحضرهـ
فارس: وليه ماتحضرونه مو وقفت معاكم كثير مو كانت زي بنتكم ليه ماتردون جمايلها وتقفون معاها يوم فرحها كلكم روحو والي ماراح يحضر ويشاركها فرحها يكون قليل الخاتمه
أمه: بس يبه أنت
فارس: يمه شجون صارت ماضي وانفصلنا وصار الي صار الي يسعدها بحياتها الي اختارتها لها وقفات معاي مانساها ولاتنسون مالها أهل الا عمتها وانتم لازم تكثرون اهلها قدام أهل زوجها يالله عن اذنكم
كلهم استغربو وفرحو انه نساها خلاص
الا أمه نزلت دموعها ومسكت راسها
مشاعل: بفرح يمه ليه تبكين خلاص عقدة حب اخوي لشجون انفكت والحمد لله وهذاهـ يتكلم عن زوجا عادي وماهمه
أمه: انا أم يامشاعل احس فيه فارس يتكلم وعيونه حزينه يعني قلبه يحترق تعرفين كيف يحترق قلبه الأم يابنتي قبل مايحترق قلب ولدها يحترق قلبها قبله وراح تذكرين كل كلامي اذا كبر ولدكـ
فارس: دخل غرفته ورمى نفسه على السرير ومسكـ راسه لا خلاص يافارس الى متى تحزن وتتألم الله يسعدها خلاص رراحت بحال سبيلها لازم تعود نفسكـ مسح دموعه طيب ليه هدولي ينزلون خلاص ياقلب ويطق على قلبه يكفي حب يكفى تعلق يكفي حسرة عذبتني معاكـ خلااااااص تعبت منكـ
=================
يوم الزؤؤؤؤؤؤؤؤؤآآآآآآآج
شجون قامت بدري اصلا بالليل مانمت زين ياسر ماشافها لازم تشيل هم
عاليه: هلا شجونه يالله تحممتي
شجون: ياختي خايفه النوم مجافي عيوني
عاليه: جلست على طرف الطاولة بالله عليكـ من ايش خايفه زوج يموت فيكـ ويغار عليكـ موت وان طلعتي معانا للأستراحة ذبحكـ اتصالات تغطي سوي ارتحتي نمتي اكلتي وينتظر يوم لقياكـ
شجون: وهذا المخوفني ياعاليه
عاليه: لاتجنني ايش مخوفكـ انه يحبكـ ويموت فيكـ خوفكـ
شجون: قامت وقفت جنب الشباكـ خوفي ان حماسه يبرد دايم الشخص ان تشوق لشي وانتظرهـ من زمان يبرد ان كان بيدهـ خوفي راسم لي شي واطلع العكس
عاليه: راحت جهتها حبيتي لاتقولي كذا لو كان غير ياسر صح تعرفينه شخصيه قويه ومو متقلب يصمم يحصل شي يتمسكـ فيه وبعدين شفت صوركـ يومكـ صغيرهـ الحين احلى ولا بفرق بسيط يعني احلى مفاجأة له
شجون: يمكن بعيونكـ ماكنت حلوة بس هو حبني وماحب فرح الله يرحمها مع انها بصغرها احلى مني ماتعرفي ذوق غريب انتي يمكن بساطة شكلي هو ميزني عندهـ تغيري الحين اخاف ماعجبه كل ماشوف حماسه يزيد خوفي أكثر
عاليه: بلا أوهام تخرب عليكـ احلى ليله بعمركـ ليلة تجمعكـ بحب طفولتكـ
يالله حبيتي ادخلي تحممي وابمركـ ان خلصتي
شجون: يوم سكرت الباب عاليه تسندت على الجدار لو تعرفي ياعاليه قد ايش انتظرت هالليله طول عمري كنت انتظرها بس ليه خفت يوم قربت تناظر سيارته اتمنى ماتنصدم ان شفتني ياغريب واتمنى الليله تكون احلى ليله بعمري
================
في بيت يوسف
كل البيت صاحي من بدري الحريم اول ما أذن الظهر راحو للمشغل وفاطمة استقبلت عمة ياسر الي كانت بحايل وتوها تجيهم
كل الضيوف اجتمعو ببيت يوسف وصار البيت طالع وداخل
يوسف: يمه جاكـ ياسر او لا
فاطمة: لا من قومتي ماشفته
يوسف: خالد دق على ياسر خليه يجي يجلس مع أعمامي ويتغداء معاهم مسوين ذبيحه لهم
خالد: دق على اخوهـ هاهـ وينكـ ياعريس
ياسر: مشغول شوي ياخوي
خالد: لاتكون عند الحلاق تلمع وتسطع
ياسر: التمليع للحريم مو لي وأنت وخشتكـ
خالد: اجل وينكـ
ياسر: أسرار عائليه
خالد: ياهالأسرار الي ذبحتنا فيها لاتكون جالس عند المدام بس
ياسر: هي معبرتني اصلا حكمت على بالسجن مدة اسبوع لاترسل ولاتكلمني
خالد: انا هناء طلبت مني بس عاندت ولصقت فيها حتى ليلة زواجنا
ياسر: هذي هناك بس شجوني ماحب اعنادها هي اميرتي ابيها تامر وتنهى على كيف كيفها
خالد: خليك كذا مسوي شخصيها معانا ومع عملكـ ومع شجونكـ هي تقودكـ
ياسر: لعيونها اسوي كل شي انت ايش محرق رزكـ هناك لكـ وشجوني لي لادخل عصكـ بشي مايخصكـ
خالد: ضحكـ على اسلوبه طيب اكلتني بسرعه ارجع اخوي ينتظركـ مع ضيوفه على الغداء
ياسر: سكر منه وكمل الشغل الي يبه بدون مايعلم أحد وراح لبيت أهله
================
في جناح صلاح
هيفاء: بحضنها باسل تأكله فطوره
صلاح: نزل على رقبتها وباسها كيف حبيتي وحبيبي بسولي
هيفاء: ابتسمت له الحمد لله ماشاءالله اشوفكـ قايم بدري
صلاح: اليوم زواج اغلى صديق لي كيف ماقوم بدري وانتي متى تروحين
هيفاء: ان شاءالله اخذ لبسي واروح لبيت اهلي مابي اعطلكـ عن زواجه اكيد تبي توقف معاهـ بدري
صلاح: فديتكـ حبيتي ايه أكيد تعرفي هذا ياسر حبيب القلب مو أي احد بس تعرفي طلع ياسر شكل جديد
هيفاء: ابتسمت كيف لايكون سوا لوك جديد بس
صلاح: هههههههههههههه لا لا ماغير شكله الا ياسر مستحيل يلمس شعره من لحيته لا بس نفسيته صارت غيرررر ابتسامته صارت ماتفارق وجهه يجي للدوام بوجه مشرق تجلس معاهـ مو يمك اما يطقق بجواله او يقوم يتصل الولد فعلا رايح فيها وضحك
هيفاء: الله يهنيهم
صلاح: مع انه خطب قبل كذا بس ابد ماتغير زي كذا كان ياسر على طبيعته وثقله ورزانته الحين طلع فله ويحب يضحكـ ويعلق عاد مالومه انتي دخلتي حياتي تغيرتي على اشياء كثيرهـ حتى كأني اول مرة اتزوج الزوجه ان كانت صالحه وتحب زوجه تخيل اسعد انسان
هيفاء: ابتسمت له فديتكـ ياعمري
صلاح: قام وباسها عن اذنكـ حبيتي
====================
في سيارة ياسر
ياسر: خلص كل أشغاله وحرك سيارته وقف عن الاشارة كتب لها باقي خمس ساعات واشوفكـ اشتقت لكـ حيل
شجون: توها متحممه طلعت تجفف شعرها بالفوطه فتحت جواله ابتسمت وانا اشتقت لكـ حطتها على الطاولة وكملت شغلها
ياسر: وصل لبيت اخوهـ لقى الضيوف ينتظرونه
يوسف: مابغيت تجي الكل ينتظركـ
ياسر: اعذرني يالغالي غصب عني والله
عند الحريم
زوجة عمه : ليش ماخليتوها عائليه وريحتو روسكم
فاطمة: رافض ياسر فديت قلبه
زوجة: عمه مادري احس مالها داعي وترا البنت مطلقه مو اول زواج لها
جوهرة: بحزم يا أم نايف اخوي يبي كذا وماطلب من احد يدفع له ريال واحد قيمة احلى قاعة بالرياض
ام نايف: بس احسكـ يافاطمة استعجلتي بتزوجيته يعني صايم ويفطر على بصل ياسر كل بنت تتمناهـ وتزوجينه وحده مطلقه اعذريني بس ماعندكـ سالفه.
فاطمة: ولدي واعرف رغبته وذوقه ومالقيت المواصفات الي يبها الا باهالبنت الله يحفظها
ام نايف: وانتي بكل شي تطعينه وجهيه الولد ماجرب زواج مايعرف وين مصلحته بكره يندم واذكركـ
جوهرة: ماسكه اعصابها الظاهر اخوي ملكـ قبل كذا وطول بملاكه يعني مجرب الزواج ومارتاح وترا كان مايبي يتزوج ابد بس امي فديتها اختارت له زينة البنات شجون وارتاح معاها الله يحفظها
ام نايف: سكتت وكملت اكلها راحت تغسل يدينها يخلون بنتي نوف جمال ودلال ويرحون لوحدة مطلقه جد ماعندهم سالفه
غاليه: ياختي هذي وراها حاشرة نفسها بكل شي
جوهرة: تعرفين محترة ليه ماخطب ياسر نوف
غاليه: زوجة خالي كانت تبيه لهيفاء وشوفيها ساكته ماقالت شي
جوهرة: تعرفين الناس اجناس وانتي طنشي والله يحمي اخوي زوجته من عيونهم
غاليه: اتمنى تطلع شجون بارزة الليله وتكسر خشم ام نايف ودي اشوف وجهها ان شافت شجون بس يارب شجون تبرز مرة تعرفين ساعات تمسكـ معاها ماتكشخ
جوهرة: الله يحفظها هي جميله بدون شي تصدقين متحمسه للزفه ودي اشوف موقف شجون وياسر يوم يتلاقون
غاليه: يالله ترا موعدي انا وياك عند الكوفيره العصر هناء وبناتنا خلصو الحين دورنا
جوهرة: يالله مشينا
ياسر: اليوم ابي سواقكـ يايوسف يزفني
يوسف: من عيوني ياخوي بس مو كان صلاح حالف انه هو راح يزفكـ
ياسر: صلاح راح يزفني من بيتنا للقاعه بس ابي سواقكـ يستناني انا وعروستي اذا طلعنا من القاعه
يوسف: ان شاءالله
خالد: وليه مازفكـ انت وعروستكـ
ياسر: مابي اباخذ راحتي معاها
خالد: وتاخذ راحتكـ مع السواق يعني
ياسر: السواق غيرررر
خالد: طلعت عيونه ليه غير لاتنسى تراهـ بعيد عن حرمته تخورون من هنا او هنا يبلش فيه اخوي يوسف ترا
ياسر: ضربه مع رقبته ومات ضحكـ
خالد: أي يادفشكـ مادري كيف زوجتكـ راح تصبر على دفاشتكـ
ياسر: قلت لكـ معاها انا غير
خالد: ماتلاحظ ماسكـ علينا كلمة غير اليوم
ياسر: وقف وناظرهـ لاني يوم غير وضحكـ وخلاهـ
خالد: يناظرهـ لا اخوي مفهي مرة هالبنت ساحرته حيل ليته حب كم بنت ولا يصير كذا اطلق مشاعرهـ مرة وحدهـ
يوسف: جلس جنبه اذكر الله عليه ربي يتمم عليهم يكفي ماشافه اخوي خله يذوق السعادة هاليوم وجعله دوم
خالد: ايه فديته وياحبي له الله يتمم عليهم بخير
يوسف: اللهم آمين
==================
في قاعه من قاعات الرياض
اشعلت انوارها اعلانـا لبدء زفاف عاشقين جمعهما القدر وفرقتهما ظروف الحياة
حب شريف طاهر ولكنه قوي لم تغيرهـ عواصف الحياة او تضعفه
*
*
*
وقــفــة
بنت عاشت انواع العذاب وتجرعت اشدهـ فرت بدينها وشرفها ورضيت بحياة الذل شريفه عفيفه من حياة العار والمعاصي غنية عزيزة
حبت شاب حب بريء وطاهر وعلقت آمالها فيه بعد ربها لكن عواصف الحياة ابعدتها عنه وهاهي الآن تصعد اول سفينة نجاة لتبحر بها لشوطيء المياه العذبه الهادئة
لــمــ ح ـــة
فسخت عباتها بمساعدت البنات وقفت امامهم كملكة جمال عيونها تشع منها السعادة شفايفها الرقيقه تبتسم ابتسامة هدائة جميله
*
*
*
وقـــفـــة
شاب ابعد عن احضان أمه عاش اصناف الذل والضرب في كنف رجل لاعرف حرمة القسوة على يتيم لم يثنيه هالعذاب عن تمسكه بربه ودينه
تعلق بحب فتاة صغغيره لأنه يرى فيها نفسه ويجد فيها تعاني من نفس حرمانه حبها وتعلق فيها وكرهـ أي بنت بعدها
رجع من غربته يبحث عنها فوجدها تحضن طفل من رجل غيرهـ
رجعتها له شي مستحيل لكنه يؤمن بأن ربه سوف يساعده يحقق له حلمه الجميل
لــمــ ح ــــة
وقف قدام المراية عدل مرزام غترة ناصعة البياض اخذ اخوهـ بشته الاسود الملكي ووضعه على اكتافه العريضة
=============
في غرفة العروسة
نورة: ماشاءالله تباركـ الله شجوووووون طلعتي خييييييييييييييييييييال
المكياج مبرز جمال ولون عيونك
هند: وفستانكـ وربي جناأأأأأأأأأأأأن ماشاءالله تبارك الله
عاليه: مو لو سكري يطلع احلى
شجون: شارط علي افصل فستان ابيض ناصع البياض بعد وضحكت بنعومة
العمه: دخلت عليها هي واقاربها يسلمون
شجون: بسرعه قربت لعمتها وباستها مع يدها وراسها
العمه: مايهون علي فراقكـ والله وتحجرت دموعها بعيونها بس مرتاحة انكـ راح تنزفين لرجال يحبك ويخاف ربه فرحتي بالليله هدي ماتوصف
حصة: ماشاءالله ياشجون ماعمري شفت عروسه زيكـ ياختي اقري وردكـ
عاليه: دقو على اخت المعرس تورد على اخوها اخاف يوقف قلبه ان شاف بنتنا المزيونة
هند: الف الصلاة والسلام عليكـ ياحبيب الله محمد
البنات بصوت واحد كلوووووووووووووووووووووش
شجون: توها تحس انها عروسه زواجها الأول حرمها من كل هذا شعور جميل تلبسين فستان ابيض والكل يفرح لكـ تنازرهم وهم يسولفون ويبتسمون ويناظرونها بإعجاب كأنها اميرة بينهم مع لبسها للتاج تذكرت ان كل هالشعور الي تحس فيه بفضل ياسر بعد ربي
بقلبها كل يوم يزيد حبك بقلبي اكثر واكثر
===================
في غرفة خالد القديمه
ياسر: لبسه يوسف المشلح ونزل تحت للصاله يسلم على امه واخواته
أمه: كانت بغرفتها عرفت انه يبي ينزل طلعت بسرعه
غاليه: قابلتها عند الباب ماشاءالله ام يوسف لابسه حزام الذهب الي رافضه تلبسه بكل زواجتنا
فاطمة: زواج ياسر عندي غير وراحت للصاله
ياسر: نزل ولقى الكل ينتظرهـ
جوهرة : كلوووووووووووووووووووووووووووووووش
غاليه: وووووووواوووووووووووو تجنن يامعرسنا
ياسر: غمز لها بعينه وهو يعدل مشلحه من زمان اجنن ماجبتي جديد
غاليه: اوخص يالواثق
فاطمة: قربت له يحق له بسم الله عليه
ياسر: بسرعه باسها مع راسها ويدها
فاطمة: مسكته مع وجهه وتطالع بعيونه بفرح مختلط بحزن تذكرت نظراته يوم انه طفل وهو خايف تتركه نفس نظرات البرائه والفرحه الحين بلعت عبرتها وبهدوءالحمد لله ربي مد بعمري وخلاني اشوف يوم زواجكـ
ياسر:باسها ثانيه مع يدها الله يمد بعمركـ وتحضرين زواج عيالي
جوهرة: متى جي دوري يمه اباركـ له
ياسر: يوم قربت منه حضنها يحب اخته الي كانت زي أمه
جوهرة: غصل عنها خنقتها العبرة من زود الفرحه
غاليه: يالله وانا مالي نصيب
ياسر: ايه انتي خليها بالقصر
غاليه: زين وجت تبي تروح
ياسر:مسكها مع يدها وضمها له بحنان عاد انتي ام الجيران لازم نتمصلح معاكـ علشان توسعين صدر حرمتي ان صرت بالدوام
غاليه: ضحكت ايه قول كذا يالمصلحجي
يوسف: قرب له ياخوي مهما وصفت فرحتي فيكـ ماتوصف مانقول الا الله يقدرنا نشكر ربنا الي خلانا نشوفكـ عريس
ياسر: ونعم بالله
خالد: جاء دوري مع اني زعلان اخذت فرحت اهلي مني ومن زوجتي ماخليتنا نستمتع بدلعهم لنا على طول خطبت وسحبت الضوء بس معليش اقدر اقولكـ مبروكـ ياعريس
ياسر: ضمه بقووووة فديت الي يغار بس
فاطمة: بسرعه غاليه يمه جيبي المبخرة قبل نطلع للموكب
غاليه: جابت المبرخة وتبخره وتبخر أهلها
ياسر: يشوفهم وهم يضحكون ومبسووطين يحمد ربه انه جمعه بأهله من بعد غربه وفرقه يالله لكـ الحمد
====================
جالسه بغرفتها والاب بحضنها
تدقق بالكلام المكتوب عقدت حواجبها لا لا لا
عبدالمجيد: دخل عليها ايش فيك نجود
نجود: حاولت تبلع عبرتها مافيه شي
عبدالمجيد: اخذ منها الآب يوم شاف دموعها تنزل رفع عيونه متى تنسينه ؟؟؟؟؟ خلاص صار ماضي
نجود: وهي تمسح دموعها ماسرعه نساني وتزوج غيري ولاهمه اصلا انا اتعذب هنا وهو مادرى عني
عبدالمجيد: حط يدهـ على كتفها ياختي لاتطاوعين نفسكـ خلاص الي راح راح وعيشي حياتكـ
نجود: سكتت وبقلبها ليتني اقدر انساهـ صورته ماتغاب عن بالي حتى الحين هداياهـ محتفظه فيها يابخت عروستكـ ياياسر يابختها فيكـ
====================
في بيت يوسف
ياسر: طلع للرجال يسلم على الضيوف طبعا صلاح بالمقدمة لانه معاهـ من المغرب
كثير حضرو لياسر من عمله او معارفه بالحارة او الدراسه لانه محبوب
ماتوقع حضور شخص غالي عليه راح جهته بسرعه وباسه مع راسه
محمد: يحاول يخفي حزنه مبروكـ ياوليدي
ياسر: بانحراج وفرحه بنفس الوقت الله يباركـ فيكـيا أستاذي
محمد: بس اخذت بخاطري منكـ
ياسر: افا ليه يالغالي
محمد: ماعرفت بخبر زواجكـ الا من ربعي شافوهـ بالنت بعد
ياسر: مو قصدي يالغالي قل قدر فيكـ وانت تعرف غلاكـ غلا ابو مو أي غلا بس والله ...
محمد: اووصل اتكمل كم مرة اكررها عليكـ تظل ولدي رغم أي شي الي صار مقدر ومكتوب وانت سويت الي بيدكـ موماصار نصيب وصدقني لو انكـ مناديني لملاككـ لبيت وكنت الشاهد بعد
ياسر: ضمه وباسه على راسه تظل انت قدوتي في كل شي الله يطول بعمركـ يارب
محمد: ماشغلكـ عن ضيوفكـ حبيت اباركـ لكـ عن اذنكـ
ياسر: العشاء تعال معانا للقاعه
محمد: ليتكـ تعذرني والجايات اكثر ان شاءالله مع السلامه
ياسر: موفق وماقصرت والله
رجع للضيوف يدور بينهم حبيب قلبه ورفيق دربه بس للأسف مالقاهـ عرف انه منحرج من اخوهـ ومايقدر يخسرهـ
وهو ماشي ويسلمون عليه الا بالي يطق كتفه واحنا متى يجي دورنا نباركـ لكـ
يعرف الصوت زين هو ماغيرهـ توأم روحه لف عليه وضمه انت لك كلي
مشاري: كلكـ لعروستكـ لاتبالغ يالدب
ياسر: بعد عنه فقدت الأمل بحيتكـ والله
مشاري: اعذرني ياخوي يوم الملاكـ ماقدرت بس الزواج قلت لو ايشم ايصير ماراح افوت حضور احلى ليله بعمر اخو ماجابته أمي
صلاح: قرب لهم ايه ولاتكون مخطط انك انت تزفه حلم ابليس بالجنة ترا ههههههههههههههههههه
مشاري: مادري خلي ياسر يختار بين سيارتي الكامري او سيارتكـ الببي ام دبليو
ياسر: ابركب معاكـ نفس الطريق وانت النصف الثاني
مشاري: امزح اكيد انت الي تبي تزفه بس هاهـ انا ابركب معاهـ
خالد:مكانكـ جاهز يابو ميار
مشاري: ماقصرتو والله بس ابي اثقل عليكم يكفيني شوفته مبسوط
خالد: ياخوي انا مابيه ابسوق بأمي وزوجتي واخواتي عليكـ بالبركه
ياسر: هههههههههههه اوريكـ يالدوب
يوسف: ماسكـ مشلحه بيدهـ يالله مشينا تأخرنا على الجماعة
جو يتحركون بس مشاري مسكـ ياسر على جنب
ياسر: سم ياخوي
مشاري: تعرف شجون لا لها اخو ولا ابو بس هي بنت خالتي ومكانتها مكانة اخت ماوصيكـ على الجوهرة الي حصلتها ياخوي
ياسر: جوهرتي بعيوني لاتخاف ياخوي
ياسر: والله فرحان لكـ فوق ماتتخيل الله يديم عليكـ السعادة
تحركـ الموكب حق ياسر مبسوط وهو يشوف سيارة يمنه ويسارهـ الكل جاي يشاركه فرحته وعيال يوسف طالعين من سيارة الجيب يصرون عمهم
======================
في غرفة العروس
شجون: جالسه على الكنبة حقت العروسه وبنات عمتها حولها يسولفون عليها علشان يخف ماتفكر وترتبكـ
حصه: دخلت عليهم من تتوقعين جاي يباركـ لك شجون ؟؟؟
شجون : عقدت حواجبها تفكر مين !!!
حصه: الحين تشوفين مين فتحت الباب وكلهم متحمسين يشوفون مين دخلو الضيوف
شجون: فتحت عيونها بقووووة لااااااااااا مو معقوله ووقفت تستقبلهم بفرح
مشاعل وغلا وسحر وريوف ونوال دخلو يسلمون عليها
غلا: يووووووووووووهـ ماشاءالله ايش الحلاوة والروعه هذي شجون
مشاعل: مانبي نحوس مكياجكـ يكفي مصافح
شجون: مايبرد كبدي الا احصنكم قسم مشتاقة لكم موووت
نوال: ماشاءالله اقري وردكـ ياقلبي ماعمري شفتكـ كل هالحلاوة هذي صح من زمان انتي جميله بس مكياجكـ ابرز جمالكـ اكثر
غلا: والله بدون مجاملة روووووووووووعه شكلكـ
شجون: وهي فرحانه فيهم انتم الاروع وجيتكم اروع شي من جد ماتوقعت جيتكم ابد ماتخيلو كيف فرحتوني بس وين عمتي اكيد ماجت صح
مشاعل: لا أمي حلفت عليها عمتكـ ماتجي لك وتطلع للدرج وتعب نفسها قالت ان نزلت شجون للزفه تشوفينها معانا وتسلمين عليها
جلسو البنات معاها يسولفون ويضحكون مع بعض حتى جت نورة
نورة: بنات يالله اهل العريس وصلو نسمع بواري سيارتهم خلونا ننزل نستقبلهم
طلعو بنات العمه وحصه وظلت مشاعل واهلها معاها
شجون: كيف الحمل معاكـ غلو
غلا: متعبني هالنتفه تعب الله لايوريكـ
شجون: الله يعينكـ يارب بكرة تفرحين فيه
وكيف ميوري وحمودي يابنات
سحر: ميار ماتخلي حمودي كل شوي شادة شعرهـ
مشاعل: ياعمري هو كل مايطلع له شعرتين نفرح فيها الا تجي هالعوباء تنفها له
غلا: بنتكـ تسمع بالي تمسكـ بالوردة وتنفتها يحبني مايحبني بس ماحصلت وردة حطت حرتها على شوشة هالضعيف
شجون: ضحكت عليها مازلتي خفيف دمكـ غلو
نورة: يالله شجون تجهزي للزفه بس مع الجهه الثانيه العريس يبون يدخلونه الحين وتنزلين له من الدرج الثاني
شجون: ارتكبت يوم جت الجديه وتغير وجهها
نوال: اجل حبيتي نترككـ الحين على البركة وسمي باسم الله ولاتخربي احلى ليله بعمركـ
غلا: باستها تنهي بكل لحظة وعوضي الي فات من عمركـ
طلعو كلهم وخلوها لحالها حست بخوف شديد وهي تسمع صوت الطق تحت
هند: جت لها ربع ساعه وتنزلين تعالي اتأكد من مكياجكـ
شجون: ماسكه الباقه وتنتفض
هند: شجون حبيتي هدي ايش فيكـ تراك مكلمته وتعرفينه من قبل بعد
شجون: بس شايله هم اكشف قدامه ومادري راح اعجبه او لا
هند: والله انكـ قمرررررر الله يحفظكـ عاد من زينه هالاسمراني
شجون: هنودة
هند: بسم الله تراك توك ماشفتي خشته وكذا تدافعين عنه تبي تضحكها علشان تخف ربكتها
عاليه: يالله العريس دخل واهله عندهـ انزلي مع هالجهه وبنت اخته راح تصوركـ
نزلو البنات قبلها الا هند لبست عباتها وتمشي وراها علشان تعدل فستناها وطرحتها ان نزلت من الدرج

 
 

 

عرض البوم صور أضواء الصباح   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 02:26 PM   المشاركة رقم: 319
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
ضياء ليلاس

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 241278
المشاركات: 2,878
الجنس أنثى
معدل التقييم: أضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييمأضواء الصباح عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2237

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أضواء الصباح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: بيت العنكبوت

 

الرجال
ياسر: كان يسولف مع ربعه مبسوط بس كل شوي يشوف الساعه خلاص مو صابر الدقايق عنده ساعات حتى العشاء مايبه
ابراهيم: تتعشاء وتدخل عليها بعد العشاء
ياسر: لا مالي نفس اكرمكم الله
خالد: يهمس له قول هي عشاي وخلصنا
ياسر: دعس على رجله بدون مايحس فيهم ابراهيم لان ابراهيم جاهـ واحد يسلم عليه
خالد: قلت مرتبكـ ماراح يسوي لي شي
ابراهيم: خلصتو من التصوير
خالد: لا يبي لنا كم صورة بعد معليش شوي بس
ياسر: عارف ان اخوهـ يلعب باعصابه طنش اخوهـ لا ياخوي خلصنا تصوير يالله ندخل
ابراهيم: دق على زوجته وعلمها ان ياسر راح يدخل بعد عشر دقايقش
حصة: راحت لأهل ياسر تفضلو جو علشان تسلمون على العريس والعروسة
قامت فاطمة وعمة ياسر وخالته وبناتها
حصة: بنتك غدي ياجوهرة خليها تصورهم لاهنتي
جوهرة : طيب وراحو لصالة المعاريس
العمه: مسكت يد ام فارس ودخلو معاهم
هناء وعاليه ونورة وحصة لبسو عبايتهم وجلسو
حصه: يالله الي تبي تتغطى تتغطى العريس يبي يدخل هو وعم شجون
ابو مشاري: أنا ابدخله لبنتي شجون لو سمحت
ابراهيم: اكيد شي يفرحنا انت بمثابة ابوها
ياسر: فرح بموقف ابو مشاري لانه عارف ان شجون راح تفرح ان جاء واحد يوقف معاها بدال ابوها
دخلو سوا ووقف ينتظر نزول عروسته عيونه على الدرج ووقف ابو مشاري جنبه
هند : يالله استعدي شجون
طفو الانوار كلها بس كبس وجههو على جهة الدرج والكبس الثاني على وجه ياسر
طلعت عروسته من بين الستاير والكبس موجه على وجهها وتنزل درجه وحه وتوقف
شغلو زفة بصوت عصافير وموج بحر

حياك ربـي يـا ضيـا الحفـل حيـاك
يا (شــ ج ـــون) منتي مثل باقي الحور
قلوبنـا ترقـص علـى دقـة اخطـاك
و الملـح كلـه والحـلا فيـك منثـور
لك بسمة لامـن بـدت مـن شفايـاك
يجبر بها الخاطر ليـا صـار مكسـور
ولك ضحكـة لا وخـرت عـن ثنايـاك
تسحر غلا قلب ن من العـام مسحـور
ولـك نظـرة لا صوتـت للغـلا جـاك
لو دونـك جبـال ومسافـات وبحـور
اللي مدح لو قال مـا قـال مـا اوفـاك
واللـي تكلـم فيـك مسكيـن مقهـور
و للحاسـد اللـي بالغـرور يتـبـلاك
قولـي طبيعـي كـل مزيـون مغـرور
ما لوم شعـر مـا كمـل فـي مزايـاك
وبيت تعـذر عـن وصايفـك معـذور
و (يــــاسر ) اللي ينتظر يوم لقياك
دقايقـه ساعـات وايـامـه شـهـور
يفرح بشوفـك يـا ( شــ ج ــون ) و يتحـراك
فرحة ربيـع بآخـر الوسـم ممطـور
له قلب ما يـدري وش الحـب لـولاك
وله عين يغنيها وجـودك عـن النـور
يفـداك يـا سيـد المزاييـن يـفـداك
قلـب تعلـق فيـك مـا رد لـه شـور
وجـده علـى حطـة يمينـه بيمنـاك
وجد الضرير اللي يبـي شوفـة النـور
عسا (يـاسر) يقضي العمر ويـاك
يا (شــ ج ـــون) في بيت بالحب مغمور

الشاعر : ابو ليان .
ياسر: تنح يوم شاف القمر الي طلعت له من بين الستاير وكل شوي تنزل درجه وتقرب منه ماحس بالي حوله عيونه مركزة عليها على حبه الي كبرت وصارت ملكة جمال طفلته الي تغيرت ملامحها عليه ماظل فيها غير نظرة عيونها بس
شجون: تنزل درج وتبتسم بخجل وهي حيل مرتبكه تشوف حبيبها بمشلحه وهيبته واقف قدامها بدون غطى يحول بينهم حبيب طفولتها الي قاسمها خبزته الي شاركها حزنها وهمها الي انضرب لعيونها واقف قدامها ينتظر مسكت ايدينها
ام مشاري: تناظرها وهي تنزل بقمة جمالها تذكرت ولدها مسحت دمعتها وتدعي لها ربي يوفقها
زوجة عم ياسر: ماتت قهر يوم شافت شكل شجون
غاليه: تبتسم وتنغز أختها جوهرة شكل زوجة عمي انخرست ههههههههههههه
شجون: خلصت الزفه عند آخر درجه وصارت بس زغاريد قربت من ياسر وتمشي وهي منزلة عيونها
ياسر: الى هالحين مايحس بالي حولخ نسى حتى ان ابو مشاري جنبه
ابو مشاري: وهو يشوفها مبسوطه فرح لها من قلب
ياسر: يوم وصلت له مد يدهـ لها
شجون: مدت يدها والتقت يدينهم مع بعض حست بشعور غريب ماينوصف حست بالأمان بمسكته
ياسر: مسكـ يد ناعمه وباردة ضغط علي يدها بددون شعوره بس من زود شوقه لها
ابو مشاري: تقدم لها وباركـ لها وباسها مع جبينها لف على ياسر ماوصيكـ عليها تراها بنتي والي يضرها يضرني والي يجرحها يجرحني حطها بعيونكـ يا ياسر ترا لو تلف الدنيا ماراح تلقى زوجة صالحه مثلها
ياسر: وهو كل شوي يضغط على يدها اكيد ماراح القى زيها
ابو مشاري: أي شي تحتاجينه بيتي مفتوح لك يابنتي باسها وودعها
أهل ياسر فسخو عبايتهم وراحو يسلمون على ولدهم وزوجته
جلست شجون وياسر على الكوشه
رقصو البنات هم وبناتهم قدامه
استغربو ماتوقعو ان فاطمة قربت لساحة الرقص وجلست ترقص وفسخت شيلتها وترقص بشعرها
البنات وقفو عن الرقص وصارو يفقون ويزغدون لامهم
ياسر: وهو يشوف فرحة امه ابتسم والفت على شجون الي نست نفسها ولفت عليه وابتسمت له قرب لها وهمس بإذنها حرام عليك خفي علي لو قدامهم بس
شجون: حمر وجهها ونزلت راسها
يوم خلص الرقص وجهزوهم يطلعون قربت ام فارس لها وباركت لها
شجون: ضمتها مشكورة ياعمتي جيتكـ تسوي الدنيا عندي
ام فارس: مسحت دموعها الله يوفقكـ يتبنتي والله انكـ تستاهلين كل خير
فسخو طرحت شجون وخلو تاجها الكرستال وساعدوها تركب السيارة
ياسر: لف على الجهة الثانيه وركب جنبها وسكر السيارة ومسكـ يدها
السواق: عارف وين يبي يروح لأن مشاري مفهمه كل شي
شجون: مانتبهت للطريق بالها مع الي جنبها وماسكـ يدها ويلعب بأصابعها
ياسر: ماسكـ نفسه غصب علشان فيه الشواق مايبيه يسمع ولانفس لحبيته
وصلو لنفدق هليتون آن بسرعه استقبلوهم وفتحو لهم الابواب والسواق حركـ وراح عنهم
شجون: استغربت هالمفاجأة ماتوقتعته حاجز لهم بالفندق راحو للدور الثاني كان مختار جناح ملكي فخم وجايب مصمم يضبط الغرفه لهم
كان النور مسكر ويشتغل على أنوار الشموع والورد الجوري المنثور علىاطراف السرير على الطاولة أكل عبارة عن مشاوي ومقبلات والطاولة الثانيه كاتوهـ وبوكيه ورد
انبهرت من الي تشوفه
ياسر: فسخ عباتها ونزل مشلحه وسألها هاهـ عجبكـ
شجون: بدون ماتطالعه مو بس اعجبني الا ابهرني وعقد لساني اعبر عن الي اشوفه لفت عليه مشكور غريب على كل شي سويته لي
ياسر: قرب لها ومسكـ خصرها وقربها له وحط عيونه بعيونها بس شجون منزلة عيونها ارفعي عيونكـ شجون لاتحرميني منهم طالعيني
شجون: بحياء رفعت عيونها الي تلمع مع أنوار الشموع تلاقت عيونهم بعيون بعض
ياسر:يناظر عيونها بشغف ووله ماتتخيلي قد ايش اشتقت للعيون الي قدامي العيون الي كانت تلمع ببرائة وطيبه كانت من صغري تسلب عقلي وانتم وداريه عني عيونكـ شجون مافارقت خيالي ابد قرب شفايفه لها حتى صارت شجون تسمع انفاسه غمضت عيونها وصار قلبها يدق بقوة وزاد تنفسها وصار صدرها يعلو وينزل بسرعه
ياسر: قرب شفايفه لجبينها بعدين ابعد عنها ويشوف توترها وهي تعض على شفايفها باس عيونها وخدها وابعد عنها ومسكـ يدها
شجون: فرحت يوم ابعد مشت معاهـ وجلسها على الطاولة اكلت قليل مرة ومسحت فمها
ياسر: حبيتي لسه ماكلتي
شجون: الحمد لله شبعت
ياسر : قام ومد يدهـ لها
شجون: حطت يدها بيدهـ وناظرته
ياسر: وداها على الاريكه الي بالصالة وجلس جنبها وقطع لها قطعه من الكاتوهـ واكلها وشربو العصير لبعض
خلصو وجلسو يسولفون عن اشياء كثيره من ماضيهم بس بدون مايتطرقون للماضي الاسود
ياسر: تذكرين يزيد الي دايم يوقف لكـ عند البقاله ويخوفكـ ومرة تضاربنا انا وياها
شجون: وانا اقدر انساهـ كان شخص مرعب بالنسبه لي
ياسر: ابتسم لها تراهـ حاضر زواجنا وأول المباركين لي
شجون: رفعت حاجبها باستغراب جد متى لقيته
ياسر: مرة كان عندي معامله قبل ستة اشهر كذا وشفته وعرفته سبحان الله ماتغير علي كثير بس يقول تغيرت حيل بس تصدقين
شجون: ايش؟؟؟
ياسر: انه استغرب يوم عزمته على زواجنا قرا اسم ابوكـ الله يرحمه ناظرني قال لايكون بنت جيراننا الي كنت تجلدني على شانها
رديت عليه ايه ومازلت اجلد أي واحد يضايقها
شجون: ضحكت من قلب على كلامها
ياسر: مفتون فيها مرة والحين صارت تضحكـ معاهـ وتسولف ويبان جمالها اكثر وضحكتها الي تسحر بس ماسكـ نفسه غصب حكـ راسه احس فستانكـ ثقيل ماتبين تغيرين علشلن ترتاحين
شجون: مرتبكه بس مامعاي لبس انت ماقلت لي علشان احتاط
ياسر: بالله عليكـ تتوقعين اخليكـ تنامين بفستانكـ الدولاب حاط فيه لبس لكـ وروب حمام
شجون: انت مشتريهم
ياسر: اكيد بس مساعدة سكرتيريتي الخاص غاليه صح لسانها وش طوله بس ماقدر استغني عن خدماتها
شجون: ابتسمت فديتها والله مافيه اطيب منها
ياسر: انا ابروح للحمام الثاني وانتي روحي لحمام الغرفة الرئيسيه وخذي راحتكـ
شجون: راحت وفتحت الدولاب ولقت حاط روبين حمدت ربها انهم فخمات وساترات تمسحت مكياجها وتحممت علشان تفك تسريحتها طلعت وحطت لوشن معطر على طل جمسها جففت شعرها بالاستشوار ولبست روب سكري مشكوك عبارة عن قطعتين حطت كلوس وردي ومسكرة على عيونها ورشت عطر قوتشي وطلعت له
ياسر: تحمم ولبس بيجامته الكحلي الساتان وجالس على كنب الصالة يقرا مجله فرح يوم حركت باب القاطع عرف انها خلصت مشتاق يشوفها بلبس ثاني
طلعت له غزالته بشكل جديد شعر سايح ووجه مافيه أي مكيا جالا كلوس ومسكرهـ خفيفه ابتسم لها واشر على الكنبه تعالي
شجون: بخجل جلست جنبه حتى هي انبهرت من شكله وماتوقعته دقيق بلبسه ويهتم كذا
ياسر: مسكـ يدها ورفعها عند فمه وجلس يبوس اصبع اصبع وهو يطالع بعيونها
شجون: انحرجت منه مرة ونزلت عيونها
ياسر: تركـ يدها ومسك شعرها حطها على خشمه وشمه بقووووووة من مشتاق لريحته
شجون: يحرجها بتصرفاته بس بنفس الوقت حسسها بأنوثتها حست بشعور اول مرة تشعر فيه جمسها فيه قشعريره غريبه بس كانت لذيده لان يدها بيد احب الناس عندها وتسمع كلمات الغزل منه
ياسر: وهو يلعب بشعرها وقريب لها كثير تعرفي شجونتي
شجون: باتسلمة خجل ايش
ياسر: تغيرتي حييييييييييييل وصرتي ملمة جمال مع انكـ من زمان بعيوني ملكة ناظرها نظرات لها معنى غير وقرب لها و>>>>>>>>>>>
يعني اطلعو من جناحهم تكفون خليهم ياخذون راحتهم
سنين متفارقين اكيد مشتاقين لبعض مرة واحنا رازين انفسنا بينهم
نشوفهم بكرة الصباح ان شاءالله
===================
في بيت يوسف
فاطمة: ماعمرهم شافوها عيالها مبسوطه وتبتسم من قلب زي اليوم
جوهرة وغاليه سهور عند امهم ويسولفون بأمور الزواج
غاليه: بس من جد طلعت شجوووون بسم الله عليها خيااااااااال وقمة بالروعه
جوهرة: ايه بنت خالي مسكتني قالت والله ماتصورتها حلوة كذا ابد
فاطمة: الله يحفظهم وليدي شاف كثير بدنياه وربي عوضه الحمد لله
==============
في سيارته
كان يرابقهم طول الليل شافهم يوم حركو سيارتهم
تذكر يوم شجون تشوفه بيوم زواجه مع دلال توهـ يحس بالشعور الي حست فيه شجون كيف كانت تحترق وهو يتلذذ بحريقتها حرك سيارته تايه مخنوق مو عارف من يروح له لقى نفسه لا اراديا قدام بيته طق الباب فتح له
أحمد: يوم شافه تغير وجهه ايش بغيت؟؟؟
فارس: محتاج لكـ يا أحمد
احمد: مو انت طردتني ورديتني ودست عشرتنا برجولكـ خلاص لا انا اعرفك ولاتعرفني
فارس: ناظره بحزن وراح عنه وركب سيارته وحركـ
احمد: سكر الباب بقوته ووقف وراء باب الشارع ضايق حيل
فارس: ماله غير هالمكان المظلم الي يجلس فيه بهدوء ويطلع كل الي بقلبه تساوت الدنيا بعيونه وتعب من كل شي حس بيد على كتفه رفع عيونه لقاهـ احمد وقف بسرعه وناظرهـ بحزن حقكـ على يا أحمد جرحتكـ وتعبتكـ انا ماستاهل حب احد او تقدير احد كل الي حولي جرحتهم واذيتهم اقرب الناس لي جرحتهم يا أحمد وهذاهم تركوني ولقو ناس يعرف قيمتهم انا انتهيت يا أحمد انتهيت ارجوك لاتتركني
احمد: ضمه بقوة وخلاه يبكي على كتفه لا تضعف وين فارس الي من اسمه فارس مايخاف من احد ولايضعفه او يذله شي
فارس: ابعد عنه ليتني ماكنت فارس ليتني كنت مشاري الحنون الي كسب الي حوله بحنانه وطيبة قلبه
ليتني كنت عبدالرحمن الي وقف مع اختي يوم انا تخليت عنها اربع سنين
ليتني كنت ياسر الي كسب شجون بعد مافرطت فيها
ليتت امي ماجابتني ليتني مت وارتحت
احمد: هدي ولاتقول كذا وترا الحياة مانتهت ولاتوقف عند احد يالله ياخوي نروح انا وياك نصلي الفجر عند واحد متأكد ان شفته راح تحبه وترتاح له زي مارتحت له أنـا
==================
في جناح عصافير الحب
فتحت عيونها ببطء لقت نفسها بحضن زوجها لاف يدهـ عليها كأنه خايف تهرب منه ناظرته وهو نايم والابتسامه بوجهه
ياسر: حس بحركتها وفتح عيونه وقرب لها وباسها احلى صباح لاحلى واجمل عروسة
شجون: ابتسمت له ووردت خدودها صباحي انت
ياسر:وربي كأني بحلم اخاف اصحى منه
شجون: وانا بعد
ياسر: ضمه بقوووة لصدرهـ احبكـ ياحلى بنت شفتها بحياتي قطع كلامهم تلفون الفندق
ياسر: ابعد يد يوم جت تبي تبعد شجون عن حضنه رفض كلم بيد السلام عليكم يووه خويلد وش تبي بصباحية عرسي انت وراي وراي
خالد" اكلتني امي تبيكـ تبي تتطمن علي ايش دخلني انا
فاطمة: هلا وغلا ياوليدي
ياسر: هلا يمه اخبارك الحمد لله ماعليها بخير ايه كلنا مبسوطين فديت روحك
شجون: كل ماتبعد يسحبها
ياسر: ان شاءالله نجيكم الليله
سكر منها ولف على حبيته وباسها مع جبينها تبين تهربين مافيه
شجون: حبيبي تأخرنا
ياسر: عديها
شجون: عضت شفايفها وسكتت
ياسر: ماراح اهليكـ تقومين للحمام حتى تقولينها لي وتعطيني بوسه
شجون: ابتسمت له وقربت لادنه وهمست له احبك وباسته بسرعه وقامت
ياسر: ابتسم وحط يدينه تحت راسه وابتسامته شاقه حلقه
حضرو عزيمة أمه الي كانت حاطة عزيمه كبيره
راحو من العزيمه لبيتهم
ومن بكرة انطلقت طيارتهم لبيت الله الحرام لان شجون طالبه يكون شهر عسلها بمكه تشكر ربها على نعمه عليها
===============
بعد مرور ثلاث سنوات على ابطالنا
في حديقة بيتهم
فرح: بابا دفني
ياسر: وانا من اليوم ايش اسوي
شجون: جالسه على الكرسي تبيكـ تدفها اكثر
ياسر: ايه وامها جالسه رجل على رجل وانا من اليوم انفذ طالبات هالاميرة
شجون: لو ولدكـ مو في بطني كان قمت لعبتها
ياسر: نزل مر من المرجيحه وركبها سيكلها وجلس عند زوجته وحط يدهـ على بطنها كم باقي لكـ وتطلع وانا ابوكـ
شجون: بقى اربع شهور ان شاءالله سكتت شوي اكيد تبي تسميه عمار لان لقبكـ ابو عمار صح
ياسر: لا ابسميه بندر
شجون: تغيرت ملامح وجهها من جدكـ ياسر
ياسر: ايه حبيتي من جدي
شجون: بس اعرف ان خاطركـ بعمار
ياسر: فرحت يوم جبتي بنت وسميناها فرح اشوف فرحتكـ بعيونكـ كل ماتندينها او تلعبينها
شجون: لاني اتخيل فرح الله يرحمها قدامي حتى ربي رزقني ببنت تسبه خالتها الله يرحمها
ياسر: ونجيب ولد نفس بندر ان شاءالله وتكون حبيتي زوجتي واميرتي مبسوطه مرة
شجون: ضمته من يوم رجعت لي وانا اسعد وحده على الوجود رفعت عيونها له كنت احب اسميك غريب لانك بعيوني غريب عنهم كلهم ماشفت احد زيكـ ابد احبكـ وامووووت فيكـ
===============

وابشركم
غلو المجنونه جابت ولد زاد من جنونها
وريوف الناعمه بعد علاج مدته سنتين حملت ببنت كتكوته زيها
وميار جاها اخو يقلل من دلع اهلها لها
وفارس بعد ماراح مع احمد للامام المسجد جلس يتردد عليه وارتاح معاه كثير وعرف ان طريق المعاصي واللهو باعراض الملسلمات عمرهـ ماكان طريق للسعادة استقر وتزوج وحده صالحه تعينه على الطاعه
=============
وبهذا تكون انتهت فصول روايتي
دامت سنة وهي تسرد احداثها
تعلمنا منها الشي الكثير
اننا نملك سلاح ولكن للاسف يكون غالبا معطل هو نجاتنا من جميع المحن
الا وهو 00(( الـدعــــــــآء ))
من عرف ربع بالرخاء يعرفه ربي بالشدة
مع خالص تحياتي لكم
احببت ان اختم روايتي بانشدوة تكون ملخص للهدف من هالروايه....
ودآآآآآآآآآآآآآآآآآآآعأأأأآآآ

 
 

 

عرض البوم صور أضواء الصباح   رد مع اقتباس
قديم 25-12-12, 06:57 PM   المشاركة رقم: 320
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري

البيانات
التسجيل: Mar 2012
العضوية: 237614
المشاركات: 8,065
الجنس أنثى
معدل التقييم: نجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميعنجلاء الريم عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 11015

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نجلاء الريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي رد: بيت العنكبوت

 

شكرااااا ضيه على النقل يعطيك العافيه

نهاية حلوة وتعويض لشجون عن أيام القهر مع فارس

 
 

 

عرض البوم صور نجلاء الريم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أمي, للكاتبة أمي روحي, ليلاس, العنكبوت, بيت, روايات خليجيه, روايات و قصص, رواية بيت العنكبوت, روايه سعوديه, روحي, قصص من وحي قلم الأعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t174576.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 20-10-14 09:37 PM
Untitled document This thread Refback 04-08-14 05:03 AM


الساعة الآن 05:15 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية