لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (12) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-03-12, 06:34 AM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233759
المشاركات: 71
الجنس ذكر
معدل التقييم: ابو فارس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ابو فارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو فارس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

إلا بدخلة أبو سعد وأبو خالد وأبو سعود وأبو فارس وأبو تركي وأبو راشد عليهم وقف فواز وتقدم يسلم ع أبوهـ واخوانه وأزواج خواته .. ووقفوا الشباب إحترام لهم ..

وسام : عمي متى بيجي .؟؟
أبو خالد : بـ الطريق .. أـنا بدخل أسلم على خواتي والبنات فواز سلمت وإلا تدخل معاي ؟؟
فواز : لا بدخل أسلم على أمي والبنات
الجد : موجودات هنا ؟؟
أبو خالد : إيه .. وريح عمرك بـ أخليهم يجون يسلمون عليك
أبو سعد : لا يا بوك العيال هنا وبيستحون البنات { يقصد شباب العائله }
أبو خالد : بيجون متغطيات ومعهم أمهاتهم
أبو فارس : الله يطول بعمرك .. يعني العيال بياكلونهم .. ماهم بروحهم .. كلنا هنا
ابو سعد : أجل خلهم يجون
أبو خالد يوقف ويوقف معاهـ فواز ويدخلون قسم النساء
اتصل فـ جوهرهـ وقال لها إنه بيدخل اهو وفواز .. قالت جوهرهـ لـ الحريم ولبسوا موضي ولولوهـ وجوهرهـ عباياتهم وتغطوا
أبو خالد واهو يدخل ويشوف كل إللي بـ الغرفه لابسين أسود : ما شاء الله مستعدات !!
أم سعود وإهي تضحك : لإنه بيدخل سعد واعياله وغطينا البنات
البنات : فوووواز
فواز مستانس له شعبيه عند البنات والأولاد
سلم عليهم أبو خالد وفواز ,, وتحمدوا لـ أبو خالد بـ السلامه وجلسوا شوي .. موضي أم فارس زوجة أبو فارس يصير أبو خالد أخوها من الرضاعه لإنو أبو خالد راضع زوجت عمه ويصيرون أزواج خواته أخوانه من الرضاعه ,, يعني وسن تكشف عندهم وتسلم عليهم ,, وأولادهـ يسلمون على عمتهم موضي ..

أبو خالد : أجل تعالوا معاي للمجلس .. ابوي بيسلم عليكم
أم تركي : خلاص بنجي كلنا ذا الحين
وتين : بروح معاك ياخالي ذا الحين
أم سعود : كلنا بنروح سوأ لازم نعرفكم على أبوي ..
وتين بدلاخه : ليش جدي مايعرفنا ؟؟
أم سعود : قصدي ياذكيه إنه مايعرفكم إذا صرتوا متغطين
وتين لسا تفهم : أـها
خلود : الإستيعاب عندها بطيء
وتين : لا ياشيخه !!
وسن : ماعليك منها . . إحنا أساساً تاركين الإستيعاب السريع لها
فواز : هههههههههههههههههه
خلود : إيوا .. أعجبتك
فواز يقهرها .. يموت على مايرفع ضغطهم : أكيد إذا وسن قايلتها بتعجبني
وسن : ياحياتي ,, هات بوسه وتحط بوسه على خدهـ
وتين : هيه إنتي ترا أغار
فواز : هههههههههههههههههههههه
وسن : حياتي أستانس إذا غرتي علي هذا معناه إنك تموتين فيني
أمل : وربي قايله لكم هـ الثنتين مو معنا بـ الدنيا
فواز : هههههههههههههههههههه .. خليهم بكيفهم
وسن : لا أـنا كذا ما أقدر هات بوسه ثانيه
هديل : خلاص خالي فواز قام يتميلح عشان كل شوي والثاني بوسه على الطاير
وسن : أـها ,, كل هذا ميته على بوستي
هديل : وعععععععععععععععععععع
وتين : اـنا أعرف إنك ميته عليها ,, لكن مستحيل يحصلك حتى رُبعها
ريم : جا لك حُب التملك
وسن : خليها تتملكني مثل ماتبي { بدلع } حلالها
وتين بهبال : يــــــــــــا لبيــــــــــــــــــه والله
فواز: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ...
ريناد : فيها يـالبيه والذي منه يروح فيها .. عاجبته
وسن تكلم فواز : حبيبي ماعليك منهم عذال
ديما : إنتي ذا الحين كلنا صرنا عندك عذال
وسن : لإنكم فعلاً عذال
أمل تكلم وتين : لا تتعلقين كثير لإنو أخرتها بتتزوج وتترك وإنتي بتتزوجين
وتين : عشان كذا بنعيش حياتنا ذا الحين قبل كل وحدهـ مننا تتزوج
هديل : وربي مضيعات
فواز يكلم أمل ويغمز : أبو العيال هنا
أمل وجهها صار الوان
وسن ووتين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههـآآي .. تستحي إسم الله عليها
وتين : ترا ماله داعي الحيا .. بكرهـ يصير عسل على قلبك وتغمز لها
أمل خلاص راحت فيها
فواز يناظر وتين : ما شاء الله الأخت مجربه !!
وتين بهبال : الله يسلمك لا جربت ولا شيء .. بس إللي يجلس مع هـ الفيس الكشخه {وتأشر على أمها} يعرف كل شيء
فواز : إذا السالفه فيها العنود ,, قولي الله يخلف
وسن : فديتها .. الله يخليها لنا
أم سعود : فديت هـ اللسان الحلو وصاحبته
فواز : شوفوا الحرمه ما لقطت إلا جملة وسن
أم سعود : سامعه كلامكم كله ومارديت لإني متأكدهـ إنو عُمري بيرد عليكم
فواز : ترا إهي مو بنتك .. بناتك هذيل {ويأشر على أمل ووتين}
أم سعود : ماجبت شيء جديد
فواز: هههههههههههههههههههه.. والله يـ التحطيم
وتين تسوي نفسها متأثرهـ : شفت ياخالي .. ليش أـنا ناقعه هنا على طوول وأدور الحُب عند وسن ,, وليش زوجنا أمل ؟؟ عشان أمي منقصه عنا الحنان
أم راشد : ليش يـ العنود { وتين مبسوطه حسبالها خالتها تاثرت معاها }.. ثاني مرهـ حطي ملعقه زيادهـ { تحطمت وتين }
فواز وأم سعود : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههـآآي ..
وتين وإهي تحضن وسن يقال إنها بتبكي قالت وسن وإهي تحضنها : ياحياتي .. لا تهتمين مهما كان هذي أمك .. وأـنا ماقصرت معاك بـ شيء
أم خالد : ههههههههههههههههههههههههههههــآآي .. أشتغلت الأخصائيه الإجتماعيه
أم سعود وفواز : هههههههههههههههههههههههههههههه
فواز يوقف : يلا تأخرنا على إللي بـ المجلس ..
أم سعود : أم تركي راحت تكلم ولا جت وإحنا ننتظرها .. إلا بدخلت أم تركي .: أـنا جيت
أم سعود : يلا يابنات
وقاموا كلهم للمجلس عشان يسلمون على جدهم ..


بـ الدمـام عند منيرهـ خالة راكـان : أـنا آبيك تسوي الشيء هذا ولك 5000 ..
نايف بعد هـ المبلغ : أـفا عليك .. أعتبري الموضوع خالص
منيرهـ : خلاص إذا رجعنا للرياض أبدأ بتنفيذ كلامك
نايف : لاتوصين
وضحـى : طيب .. يمكن مايصير شيء
منيرهـ : أكيد بيصير إللي أـنا آبيه
وضحى : هذي منيرهـ إللي أعرفها
منيرهـ بكرهـ : والله ما أخليها تتهنى ما أدري وش لاقي فيها راكان زود عن بناتي ؟؟
وضحى : ماعليك مردهـ يعقل ويرجع لـ بناتك ماله طلعه منهن { عشانه يحب ويبي حبيبته تصير زوجه لـ ع سنة الله ورسوله بنظرهم ماهو عاقل 'ما أدري كيف يفكرون هـ الناس' }
منيرهـ بحسرهـ : متى يرجع ياحظي .؟؟
هوازن : مع إنه مالنا علاقه فيهم إلا أنه متمسك فيها
منيرهـ : دبرتها عندي واـنا بنت أبوي
وضحى : بعدي والله


" الله يعين و يصبر راكـان ووسـن على إللي بيصير لهم "


بـ بيت أبو خالد .. دخل فواز المجلس ودخلت بعدهـ أم تركي , بعدين أم فارس , بعدين أم سعود , بعدين أم خالد , بعدين أم راشد , بعدين أم عبدالرحمـن , بعدين البنات .. المجلس كبير وأبو سعد جالس بصدر المجلس قبال الباب لكن في مسافه طويله بين الباب إللي يدخل من البيت ومكان جلوس أبو سعد ,, وعلى يمينه أبو خالد وبجنبه أبو راشد وبعدهـ فواز وعلى يسار أبو سعد أبو سعود بعدهـ أبو فارس بعدهـ أبو تركي ,, والأولاد متفرقين على الجهتين بجنب فواز وبجنب أبو تركي عشان المجلس كبير ..
طبعاً الحريم كلهم لابسين عباياتهم .. يعني كلهم أسود بـ أسود
بدر أول ماشافهم دخلوا واهو يعدل جلسته .. وسام يستهبل : لا إلـه إلا الله كلهم أسود
سعود يطقه : غبي ناوي تاخذ لك محاضرهـ !!
وسام يضحك : تصدق نسيت ..

وتين وإهي تكلم وسن بصوت خفيف أول مادخلوا المجلس { طبعاً وسن ووتين أخر شيء وقبلهم هنادي } : ياختي إذا شفت مجلسكم أحس بدوخه { عشانه كبير وطويل فووق }
وسن بصوت واطي : أسكتي ,, ترا ما آبي أضحك عند الأولاد
وتين : شسوي ,, إحساسي وقلت أقول لك عنه
هنادي هنا : هههههههههههههههههههه
طقتها وسن : أنكتمي ,, وربي لـ يربونا الحريم من جديد
هنادي : سكتي هبلتك بعدين أـنا أسكت
وتين : شوفي تقول عني هبلا !!
وسن : أحلى هبال وربي
وتين هنا تشققت وأنقهرت هنادي { كملت وسن عشان يسكتون } : خلاص أسكتوا .. وسكتوا لما قربوا من مكان جلوسهم

أم تركي وأم سعود وأم راشد سلموا على أبوهم .. وطبعاً موضي تسلم عليه لإنه عمها أخو أبوها قبل لا يصير أبو زوجها ,, وأم خالد نفس الشيء تسلم عليه لإنو أخو أبوها من الرضاعه يعني عمها وأبو زوجها ,, ولولوهـ زوجة أبو فارس الثانيه تسلم عشانه أبو زوجها ..

وكانوا الأولاد واقفين عشان يسلمون على عماتهم وخالاتهم وبعد ماسلموا عليهم كلهم ماعدا أم سعود مابعد سلمت عليهم لإنها تعرف البنات على أبوها ..

أم سعود وإهي توقف بجنب أبوها الجالس وبصوتها إللي بـ العادهـ يكون مرتفع شوي والكل يسمعه وله نبرهـ خاصه تعرفه على البنات لإنه مايعرفهم بـ الأغطيه : هذي أمل , هديل , ريم , خلود , ريناد , ديما , روزان , شهد , عهد , هنـادي , { إلا هذي وتين لسا واصله مع وسن }.. وأخر ثنائي .. وتين , وسن { طبعاً وسن مسلمه على جدها الصباح لكن هذا مايمنع تسسلم عليه مرهـ ثانيه }

أبو سعد بعد ماكل وحدهـ باست راسه : بارك الله فيهم .. الله يحفظهم ويوفقهم ..
كل الأباء والأمهات : آمين

راحت أم سعود تسلم على الأولاد .. والبنات يسلمون على باقي عمانهم وخوالهم
أم سعود تستهبل : عيونك لا تلف هنا وهناك { تقصد فارس لا يناظر فـ أمل }
تركي : ههههههههههههههههه ,, عاد ماطلبتي إلا هـ الشيء !!
فيصل راحم أخوهـ : أبسط حقوقه ياعمه النظرهـ
فواز وخالد وحاتم : ههههههههههههههههههههههه
فارس يسوي نفسه متعذب : أرحميني ياعمه
أم سعود : أحمد ربك رحمتك مابقى عليها إلا 3 أسابيع
وسام : ههههههههههههههههههههههههههههـآآي
فارس : أستانس شـ عليك
فواز : عاد حظك ,, عمتك وتوسل لها ليما ترضى ..
فارس : عمه تُكفين
بدر : ترا تكفـين قويه ياخاله
أم سعود : أـنا ماقلت شيء ,, إهي إللي ماتبي تكلم ..
خالد : إذا عندك شجاعه .. أطلب منها هـ الشيء مو من عمتي
أم سعود : صادق خالد .. عندك شيء هذي هي موجودهـ كلمها
حاتم : ههههههههههههههه .. إذا بايع نفسه يكلمها عند هـ الرياجيل ويأشر على سعود وحمد وياسر ..
أم سعود : فديتهم رياجيل من ظهر رجال
هنا ياسر نفخ نفسه
أم سعود تستهبل : بـ الهون يُمه لا تنفجر
الشباب : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فيصل واهو يضحك : والله إنك عسل ياعمه
أم سعود بثقه : ماجبت شيء جديد
فيصل : وروعه
أم سعود : أعرف
فواز : لا تحاول .. فـي ناس مكبرين راسها قبلك
فيصل : من ؟
فواز : محارم ما أقدر أتكلم عنهم عندكم
أم سعود تغمز له : كفوو والله

بعد ماسلموا البنات طلعوا على طوول مع أم خالد وأم فارس وأم عبدالرحمـن ,, ولا أنتبهوا إنو أم سعود تسولف مع الأولاد .. وأم تركي وأم راشد يسولفون مع أخوانهم وابوهم

أم سعود : ويلي عيالي من جيت ماسمعت لهم صوت ..
الشباب : هههههههههههههههههههههههههههههههـآآي
أم سعود تستهبل : حبايبي فيكم شيء ؟؟
بـدر : وش حبايبي ؟؟ أكبرهم طاق الـ 30 وأصغرهم 23
سعود يحر بدر : ماما أشتقنا لك
أم سعود تكمل حرهـ لـ بدر وإهي تقوم وتجلس بجنب ولدها سعود : ياعُمري وماما مشتاقه لك أكثر ..
ياسر : وأـنا بعد ماما
أم سعود : بعد قلبي إنت
فيصل : الله يلوع كبودكم .. وقسم بـ الله مولايق كلش
وسام : ناقص عمتي تجيب الننه وتحطها بـ فم كل واحد
هنا الشباب ضحكوا
أم سعود : من الحرهـ بس تقولون كذا
فواز يستهبل على العنود : ترا أـنا ناقصني حنان
أم سعود تدق بـ الكلام : تزوج وزوجتك تغنيك بـ حنانها
تركي : جابها ربك
أم سعود : إيش إللي جابها ربي ؟
تركي : الله يطول بعمرك .. فواز مايفكر بـ الزواج
أم سعود : ماعليك منه ماعندهـ سالفه
فواز : ذا الحين ماعندي سالفه عشان الزواج ؟
بـدر : تستاهل لقيت من يوقف لك
أم سعود : إيه ماعندك سالفه .. لإنو كل واحد محتاج للزواج ومو من تجربه وحدهـ خلاص تقفل كل شيء ..
الشباب مبسوطين .. لقوا من يشجعهم ويحطم فواز وخالد وحاتم
فيصل : كفو والله عمتي ..
بدر : خاله الله يعافيك عليك فيه
أم سعود تغمز : أعجبكم ..
خالد : فاضين
أم سعود : فاضين عشان الزواج ؟؟
خالد : ماعندكم إلا هذي السيرهـ !!
أم سعود : أسفين طال عمرك .. لازم نتكلم بـ المشاريع والفلوس عشان مانكون فاضين
خالد : أرجع أقول .. في أشياء أهم من الزواج بـ الدنيا هذي .. والزواج أخر إهتمامات الواحد ..
أم سعود : أقول روح عني بس ..
حاتم : خالد ماقال شيء غلط
أم سعود : بعد إنت ؟؟
سعود : تووك ماسمعتي شيء
أم سعود : لا هذي يبي لها جلسات مو جلسه
وسام : خلاص عمتي العنود حطتكم بـ راسها
أم سعود : لا يكون الأخو الصغيرر من نفس التفكير ؟
وسام : أـنا أدور إللي يقولي تزوج
أم سعود : ههههههههههه .. ماعليك بيقولون لك ~_^
وسام : هذا الكلام إللي يشرح الصدر
بـدر : صادق .. والله إنك فاهمتنا ياخاله
أم سعود : ههههههههههه .. لا حالتكم حاله أنتم
تركي : أجلسي جلسه وحدهـ معاهم من غير هـ الوجيه السمحه { يقصد أبوهـ وعمانه وخواله وجدهـ } وأسمعي هواجسهم عن العرس
أم سعود مبسوطه : ههههههههههههههههههههههههه .. ماعليكم بجتمع فيكم وبنسولف
بدر ووسام وفيصل مستانسين
بدر : وقسم بـ الله عيالك محظوظين
أم سعود : قول ما شاء الله
بدر : ما شاء الله
أم سعود تلف لـ للمعقدين بـ نظر شباب العائله : وأنتم ياحلوين ليش ماتبون الزواج ؟؟
حاتم : مابعد فكرنا
أم سعود : ومتى طال عمرك تفكر ؟؟
حاتم بيرفع ضغطها : متى ما راق جوي
أم سعود عيونها مفتوحه ع الآخر : ياخذ بليسك كل هذا ومارآق جوك
حاتم يكمل بنفس الطريقه : الزواج يبي له فضاوهـ ومزاج رآيق عشان يفكر عدل
أم سعود : كل هذا وبيفكر بعد !!
فارس : هههههههههههههههههههههههههه ,, بتنهبلين إذا سمعتي وجهة نظرهم الباقيه
تركي : ماعليك هذيل مامنهم فاييدهـ
أم سعود : أـنا أخلي منهم فايدهـ وأـنا العنود بـنت فارس
وسام يكبر راسها : كفوو والله إحنا عارفين مايجيبها إلا العنود بنت فارس
سعود : خلاص الغاليه حطتكم بـ راسها
فواز : لا تحاولون لإنو مافي أمل
أم سعود : غلطان .. مع العنود في أمل
خالد يتكلم بكبر عشان يرفع ضغطها لإنهم يموتون على شكلها إذا عصبت ورمت بـ الكلام : إحنا ما إحنا فاضين لـ شيء تافه مثل هذا ..
العنود هنا خلاص من جد إرتفع ضغطها : الزواج تافه يـ التافه أنت !!
خالد خاطرهـ يضحك على شكل عمته وكلامها : إيه تافه ولا يهتم بـ الأشياء هذي إلا أنتم يـ الحريم
حاتم وفواز : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههـ ,, { عارفين نيته رفع ضغط العنود }
أم سعود : يـ إللي ماتستحي .. ما يهتم بـ الأشياء هذي أحد غيرنا ؟
خالد : يس
أم سعود عصبت شوي : قووم أقلب وجهك .. لولا الله ثم إحنا كان ماجيت ..
خالد ناويها : أـنا جاي غلطه !
الشباب يضحكون على وضع العنود
أم سعود معصبه : يـ الله بس لا اسمع لك صوت أنت ومعقدينك معك { تقصد فواز وحاتم }
فواز وحاتم : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
أم سعود : إيه أعجبكم !
فواز : صادق
حاتم : مافي شيء يصير بـ الغصب إذا ماخش مزاجنا
أم سعود : فارقوا عني أنتم ومزاجكم هذا .. وقامت وجلسوا الشباب يضحكون .. كيف العنود إللي تستهبل أرتفع ضغطها عشان سالفة الزواج .. لكن وين العنود ناويتهم نيه

العنود وإهي تروح عند أخوانها وأبوها وأزواج خواتها واخواتها : يُبه الله يطول لنا بعُمرك بعد عرس فارس خل باقي الشباب يشوفون حياتهم ..


أبو سعد : هذي أبركها من ساعه يوم أشوف أحفادي كلهم متزوجين
أم سعود : وفواز بعد
أبو سعود واهو يضحك : لا شكلك حاقدهـ عليهم !
أم سعود : 3 اهم إللي مايبون الزواج بـ المرهـ
أبو خالد : منهم ؟؟
أم سعود : فواز وخالد وحاتم
أبو خالد : ماعليك منهم بعد زواج فارس نتفاهم معهم
أم سعود : بنفرح فيهم .. إللي بعمرهم عندهم عيال
أم تركي : صدقتي .. ما أحد ضامن الحياهـ
أبو فارس : أـنا بخلص من فارس وبكمل على فيصل
أبو سعد : لا تشيلون هم .. الكلام بيجيهم مني أـنا

وبهـ اللحظه دخل أبو راكـان وراكـان وزياد وسلموا كلهم عليهم وبعد شوي طلعوا أم سعود وام تركي وام راشد من المجلس ..

أبو خالد : حي الله من جانا ,, تو مانور المكان
أبو راكان : الله يحيييك ,, منور بـ أهله
أبو خالد : كيف حالكم ياعيال ؟؟
راكـان وزيـاد : بخير الله يسلمك { طمنا عليك }
أبو خالد : الحمدلله بخير ونعمه
أبو خالد : الأهل جو معاك ؟؟
أبو راكـان : أم راكان ماتقدر تجي وتخلي خواتها
أبو خالد : وش هـ الكلام الله يهديك ..!! الضيافه لكم وكلم تجون
أبو راكـان يرقع سالفة خوات زوجته : تعرف بنرجع للرياض وجالسين يحيسون بـهـ الأغراض يشيلون ويحطون فيها ..
أبو سعد : وين عيالك الباقين ؟؟ { يقصد البنات ونايف }
أبو راكـان : نايف نايم { نصاب } والبنات عند أمهم وخالاتهم
أبو سعد عتبان على ولدهـ الكبير : أنت تعرف من متى ماشفتهم ؟؟
راكـان وزياد يناظرون فـ بعض . . جدهم صادق أخوهم نايف وخواتهم وأمه قاطعين فـ أهلهم .. على كثر ماتكلموا مع أمهم وأخوانهم إلا إنهم ما هتموا ..
أبو خالد يرقع لـ أخوهـ إللي ماعندهـ جواب : الله يهديك يُبه ,, ناايف تلاقيه مانام إلا من ساعتين والبنات مايقدرون يجون من غير أمهم وأمهم جالسه عند خواتها ماتقدر تتركهم .. { كلام أبو خالد إحتمال مُقنع لـ أبو سعد .. لكن بـ النسبه لـ أبو راكـان وراكـان وزيـاد دقه .. يعني نايف داج بـ الشوارع إلـى قبل شوي ,, و البنات وامهم ماتربوا ,, وسالفة تجلس عند خواتها ماهي عذر نهائياً .. مهما كان إللي عامل لهم الضيافه عمهم وجدهم وجدتهم موجودين بـ البيت من غير عمانهم وعماتهم ,, مالهم حق مايجون يسلمون على جدهم وجدتهم وعمانهم وعماتهم }

أبو خالد يكلم راكـان وزيـاد : كيف وضعكم الحين ؟؟
مافهموا عليه .. لكن شباب العائله الباقين فهموا ..
بدر يساسر وسام من غير ما أحد يحس : جاهم الموت
وسام يتبسم : الله يعينهم على الإمتحان
أبو خالد يوضح أكثـر : يعني متوظفين .. تدرسون ؟؟ { لاتلومونه لما يسأل عن أوضاعهم .. مايعرفون عن بعض شيء .. سعد نقل قبل 10 سنوات للرياض ولا يتواصل مع أهله إلا بـ المناسبات بس ومن 4 سنوات ماشافوا بعض }
راكـان : أـنا مع جدي وابوي بـ الشركه وزياد نفس الشيء ..
أبو خالد : ونايف ؟؟
راكـان : بـ الجامعه
أبو خالد بتعجب : إلـى الحين ؟
راكـان : الله يسلمك من جامعه لـ جامعه ماقدرنا فيه
أبو خالد : الله يعين ويصلحه
راكـان : آمين

الأولاد جلسوا يسولفون مع زياد وراكـان .. طبعاً زياد وراكـان علاقتهم قويه مع أولاد عائلتهم وعمانهم .. عكس أبوهم ونايف ..

خالد طلع يتصل على المطعم يقولهم ياخذون ضيافة أهل عمه ويوصلونها لهم فـ بيتهم .. وباقي الضيافه يجيبونها فـ بيتهم ..

عند الحريم ..

أم سعود وإهي راجعه من المجلس مع خواتها وقفت عند المرآيه تناظر كشختها
أم تركي : والله قمر
أم سعود : أدري
أم راشد : أبوك يـ الثقه
أم سعود : يحق لي
أم تركي : أقول أمشوا بس تأخرنا على أمي ..

البنات واهم يشوفون أمهاتهم يدخلون
خلود : لا كان جلستوا زيادهـ
أم سعود : ليش إحنا ماطولنا
خلود : ناويه ترفعين ضغطي
أم سعود وإهي تتذكر : يسلم عُمرك أسكتي مالي خلق أسمع شيء عن رفع الضغط
أم خالد : أكيد أحد رافع ضغطك ..!
أم سعود : من غيرهم الثلاثي المُعقد
أم فارس : عندنا ثلاثي مُعقد !! منهم ؟؟
أم سعود : من غيرهم .. فواز وخالد وحاتم ..
وسن وإهي تضرب على صدرها : حبايب قلبي رافعين ضغط قلبي
أم سعود تضحك : شفتي عاد
وسن : شـ السالفه ,, بـ العادهـ مايحبون يحرقون دم أحد ؟!!
أم سعود : الله يسلمك .. عشان سالفة الزواج ,, مايبون يتزوجون
وسن عارفه أخوانها : ياروحي إنتي .. اهم مو رافضين لا يتزوجون نهائياً .. اهم مايفكرون حالياً .. هذا كل موضوعهم ..
أم سعود : طيب .. ليش ؟؟ { وتناظر فـ أم خالد }
أم خالد : علمي علمك ,, أـنا لسا أسمع السالفه هذي .. إسألي مسؤولهم الخاص {وتأشر على وسن }
أم سعود : وسن حبيبتي .. ليش ؟؟
وسن تستغبي : شنو إللي ليش ؟؟
أم سعود يقالها مافهمت وسن : ليش ياقلبي مافكروا ؟
وسن : إيوا ..
أم سعود : وسينوهـ .. قولي ..
وسن : أبد .. خلودي فديته يقول ما آبي أربط بنت الناس معاي وانشغل عنها يعني لما يطلع له أسم كبير ويثبت نفسه ساعتها بيتزوج ومثل ما إنتي عارفه خالد لـه مشاريعه الخاصه .. وحتومي حبيبي .. يقول سن الزواج المفروض اهو 29 وإلا 30 ومعروف عن حاتم إنو مُساعد أبوي الأول ومشغول معاهـ ونفس خالد مايبي يتزوج واهو على هـ الوضع يترك زوجته ويهملها والمسكينه جالسه بـ البيت تنطر ولما يرجع تعبان أنواع المشاكل مقصر وما أدري ايه ..!
خلود : والله يـ أخوانك عليهم تفكير
وسن : فديتهم أذكري ربي
خلود : لا إلـه إلا الله
هنادي : أـنا مستبعدهـ سالفة الزواج خصوصاً لـ خالد وحاتم
وسن : ليش ؟؟
هنادي : أـنا إللي أعرفه عنهم غامضين مرهـ وشخصيتهم قويه والزوجه ماتعيش مع واحد كذا
وتين : صح .. ما أدري كيف وضعهم أخوانك
ديما : تحسين كل شيء عندهم جدي ,, وعصبين مرهـ
وسن صارخت : حراااااااااااااااااااااام عليكم وربي إنهم عسل ,, ممكن شكلهم يظهر لكم كذا لكن لما الواحدد يجلس معاهم ويسولف تلاقينهم غيييييييييييييييييييييييير ..
خلود : بـ الله عليك يعني حاتم ماهو عصبي مرهـ ؟؟
وسن : عصبي على إللي يستاهل العصبيه .. لكن مع الواحد التمام رهيب
ريم : أختهم بتمدحينهم
وسن ماترضى على اخوانها " تموت عليهم " : لا وربي مو عشانهم أخواني بـ أمدحهم .. من جد هذا الشيء المعروف عنهم .. إللي مايعرفك يجهلك .. وأنتم عشانكم ماتعرفونهم تجهلونهم ..
وتين : ما أتوقع !!
أم خالد : لا ترا وسن صادقه بكلامها
أم سعود : هاها .. وشهد شاهداً من أهله
أم خالد ترمي علبة المنديل عليها : هههههههههههههههههه يقطع بليسك
وسن : بـ الله عليك ياعماتي أنتم تشوفونهم كذا ؟؟
أم تركي : حاتم نفس سُلطان وخالد ماخذ الغموض من أبوهـ لكن الباقي ما ادري على من .!!
خلود : هذا بلا أبوك ياعقاب
أم فارس : شيء طبيعي الرياجيل لازم يكونون كذا الغموض والشخصيه القويه
هنادي من معاناة عايشتها مع أخوها تركي : آهـ ’’ صادقه خالتي
أم سعود : شعندها البنت ؟
هنادي : تركي منو غيرهـ .. جالس لي على الوحدهـ ونص
وتين بكرهـ : ياختي أخوك هذا مع إني ما أرتاح لـ حاتم وخالد لإنو شخصيتهم قويه وغامضين إلا إنهم جنه مع أخوك .. ماينزل لي من هنا {وتأشر على بلعومها}
هنادي : سبحان الله حتى اهو مايواطنك بـ عيشة الله ,, على طوول يخانق ..
وتين : تُكفين يـ إللي طالبه محبته
وسن : حرام عليه .. ماحصل إلا وتين ..؟؟ صححي له خطاه بليز
أم سعود : كملت جا المُتحدث الرسمي عن وتين
وسن : أـنا صادقه يعني ليش مايطيقها ؟؟
أم تركي : ياقلبي عشان روحاتها وجياتها لـ بيتكم كثير وغير هذا يقول لسانها طويل
وتين أنقهرت : واهو شدخله مو ولي آمري !
أم سعود ترفع ضغطها : لكن ولد عمك وخالتك
وتين : يا مطولها .. وهذا بيت خالي .. ولساني شيء راجع لي خاص فيني .. لفت لـ هنادي .. أمانه عليك وصلي له كلامي ..
هنادي برحابة صدر : أبشري ..
وسن : ياقلبي لا تحرقين دمك
وتين : ثقيل دم ومغرور
أم سعود : سبحان الله أنقلبت الآيه .. قبل شوي خالد وحاتم اهم إللي ثقيلين دم ومغرورين وذا الحين تركي اهو المغرور وثقيل دم
أم عبدالرحمن : ههههههههههههههههههههه ,, الدنيا دوارهـ
أم سعود : هههههههههههههههه
وتين : رايقات
أم سعود تتذكر : إلا صحيح أهل سعد ماشرففوا ..؟؟
ريناد : صراحه ياخاله أحياناً أحسدك على ذكائك وأحياناً ..... { سكتت ولا كملت }
أم سعود ترميها بـ المنديل : قومي فارقي .. تاركه الذكااء لك
ريناد : هههههههههههههههههههههه .. إحنا عارفين إنو خالي وصل عند الرياجيل وإنتي داخله علينا وتسولفين ولما شبعتي تذكرتي .. !!
وسن : هههههههههههههههههههههههه
الحريم : هههههههههههههههههههههههههههههه
أم سعود : أضحكي ياوسين والله لـ أردها لك وتغمز لها
وسن وإهي باقي تضحك : كلهم ضحكوا شمعنا ماسمعتي إلا أـنا ؟؟
أم سعود : ضحكتك أعجبتني ~_^
وتين : هههههههههههه .. ويلك خلاص نوتك أم سعود
وسن : ههههههههههههههههههه .. أجل الله يعيني ..


جهزوا غدا الرياجيل بـ غرفة طعام الرياجيل وبعد ما أنتهوا اتصلوا فـ أبو خالد يدخل الرياجيل للغدأ .. وحطوا غداهم اهم وتغدوا ..

 
 

 

عرض البوم صور ابو فارس   رد مع اقتباس
قديم 31-03-12, 08:17 AM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233759
المشاركات: 71
الجنس ذكر
معدل التقييم: ابو فارس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ابو فارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو فارس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـزء >> 4 <<


بـ الخبر لكن فـ بيت غير بيوت أبطالنا .. فـ بيت 'الوافي' كان يكلم أبوهـ تليفون { طبعاً أبوهـ بـ الخارج } ..
الله يطول بعمرك متى بتجي ؟؟
أبو الوافي : وش عندك مستعجل ؟؟ أنتظر شوي
الوافي : ما آبي البنت تطير من يدي .. أنت ناسي انه ابوها معروف والخطاطيب عليها كثير ..
أبو الوافي : وانت ناسي انها ترفضهم ؟؟
الوافي : بـ إذن الله ماترفضني
أبو الوافي : لا تتأمل كثير !!
الوافي : ماعلينا .. متى تجي عشان نخطب
أبو الوافي : طيب .. نكلم تليفون ونعطيهم خبر وإذا رضوا جيت وخطبنا رسمي
الوافي : من جدك يبه ؟
أبو الوافي : إيه .. وش فيها ؟
الوافي : أبد طال عمرك .. بس لا تنسى من بنته .. ومستحيل يرضى بـ تليفون .. يانجي له كلنا ورسمي قدامهم كلهم وإلا ماراح يقبلون .. وبعدين آبيك تجي عشان إذا وافقوا نملك على طوول عشان ماتروح تسافر وننتظرك ليما ترجع مرهـ ثانيه ..
أبو الوافي : خلاص .. خلال هـ الأسبوع إن شاء الله أـنا هنا ..
الوافي : إن شاء الله على خير ..
أبو الوافي : كيف الشغل معاك ..؟؟
الوافي : كل شيء على أفضل حال والحمدلله ..
أبو الوافي : الحمدلله ..
الوافي : تامرني شيء قبل لا اسكر ؟؟
أبو الوافي : سلامتك وأنتبه لـ نفسك واخوك ..
الوافي : تامر يـ الغالي .. مع السلامه ..
أبو الوافي : بحفظ الله ..

عائلة أبو الوافي .. { أبو الوافي من كبار التجار بـ السعوديه .. وقبل 8 سنوات حول بعض شغله للخارج ولا رجع للسعوديه من هذاك الوقت ,, وولدهـ الوافي اهو إللي ماسك شغل أبوهـ بـ السعوديه ومعروف عند الكل ,, وسمعته حلوهـ بين التجار عمرهـ 31 سنه طويل أبيضاني شوي ,, شعرهـ أسود ملامحه حادهـ وتدل على قو شخصيته ,, أم الوافي متوفيه من 10 سنوات وعندهـ أخو أسمه أسامه عمرهـ 26 سنه ونفس الشيء يشتغل مع أخوهـ لكن مو نفس قوة الوافي .. أبوهم متزوج بـ الخارج وحدهـ أجنبيه ولا فكر يجيب منها أولاد .. }


فـ بيت أبو خالد بـ مجلس الرياجيل .. كانوا يسولفون بعد الغدأ وابو خالد جا له إتصال من الخارج وانشغل يكلم ..
ابو راكان : بسلم على الوالدهـ شوفوا لنا الطريق { تو يتذكر أمه لو إنها أم زوجته كان من قبل لا يجلس واهو مسلم عليها }
حاتم يوقف يوصل عمه وأولاد عمه لـ جناح جدته : تفضل البيت بيتك ياعمي .. { طبعاً حاتم أتصل فـ أمه وقال إنو عمه وعياله بيدخلون عشان يتغطون البنات ويسلمون عليه }

بـ غرفة جلوس جدتهم كانوا البنات والحريم وجدتهم موجودين .. أم سعد ووسن وأم سعود على كنبه وحدهـ ..
هنادي : ذا الحين وراك حاشرهـ نفسك بين أم وبنتها ؟؟ { تكلم وسن }
وسن : أتوقع ياعميا إني قاعدهـ أقصص فاكهه لـ جدتي واوكلها ..
أم سعد تهزئي هنادي : وش عليك منها ..؟؟ أفضل منك جالسه توكلني .. إنتي مامنك منفعه ..
البنات والحريم : ههههههههههههههههههههههههههه
وتين : وآك وآك وآك .. لقطي لقطي .. هههههههههههههه .. وإنفقوا ضحك ..
وسن وإهي تحضن جدتها من الجنب وتضحك : ياحياتي إذا جلست بجنبك وماوكلتك ياعُمري عل إيدي للقص ..
جدته : ياحلوك ياثمرة الدنيا .. الله لا يخليني منك
وسن وإهي تبوس خد جدتها : ولا منك ياقلبي ..
أم سعود تكلم البنات : أسمعوا ياحظي .. مو كل وحدهـ ماهمها إلا نفسها ..
جت لهم أم خالد وقالت بنات ترا سعد بيدخل يسلم ومعاهـ أولادهـ .. هنا البنات نطوا لإنهم قبل الغدأ نزلوا عباياتهم .. وكل وحدهـ تدور عباتها وإللي ترمي العبايه على الثانيه على أساس مو لها وحوسه مرهـ .. وأخيراً كلهم لبسوا وتعدلوا وجلسوا ..

أم سعود ناويه وسن : وسن يُمه تعالي كملي أكل جدتك ..
وسن بحسن نيه : هذاني جايه .. وجلست بـ نفس مكانها توكل جدتها ..

دخل حاتم وابو راكان وراكان وزياد .. والبنات جالسات على 3 كنبات بجنب بعض والحريم جالسات بكنبتين وكنبة أم سعد عليها أم سعد ووسن وأم سعود على الطرف الثاني وبجنب كنبة أم سعد كنبه ثانيه فاضيه لكن بينهم مسافه بحيث إنو إللي يبي يمر من بينهم يمر ..
سلمو أبو راكان وراكان وزياد ع أم سعد .. طبعاً أم سعد وقفت لهم { مهما كان هذا ولدها الكبير وعياله } وسن بجنبها جالسه .. أم سعود تطق وسن وتهمس لها : قومي سلمي ياحظي .. تونا نمدحك ..
وسن ناسيه سالفة التسليم ضحكت بخفه : إن شاء الله .. ووقفت سلمت ع عمها .. وعمها مايعرف منهي هذي لإنها متغطيه ..
وسن تبوس راس عمها : شخبارك ياعمي ؟؟
أبو رااكان : بخير ونعمه
أم سعود : هذي وسن ياسعد
من قالت هذي وسن وراكان مطير عيونه فيها .. إهي أستحت
وسلم أبو راكان ع باقي البنات وعرفتهم أم سعود عليه ..
راكـان يكلم بنات عمه وبنات عماته : شخباركم يابنات ؟؟
البنات أعجبهم راكان وجرأته ردوا كلهم عدا وسن ووتين : تمام الحمدلله .. وسن خجلانه ووتين ماتحبه والسبب إللي يخطر فـ بالها إنو راح ياخذ وسن للرياض بعيد عنهم ..
خلود من النوع إللي يسلم ويسأل عن حال أولاد عمها : إنتم كيفكم ؟؟
راكـان وزياد : الحمدلله بخير ونعمه
جلسوا عند أم سعد وحاتم يقهويهم .. أبو راكان مشغول يسولف مع أمه .. والعيال يسولفون مع عماتهم ..
أم خالد : كيف أمكم وخواتكم وجدانكم ؟؟
راكان : كلهم بخير ياعمه ويسلمون عليكم { نصاب بس بيرقع لـ أمه وخالاته وخواته }
أم خالد : الله يسلمهم .. {راكان يقول لـ أم خالد ياعمه ليش مايقول ياعمه وإهي أم دنيته }
أم سعود : وش وظايفكم ؟؟
راكان : كلنا مع جدي وابوي بـ الشركه ..
أم سعود : ما شاء الله .. { وبطبعها إللي ماتغيرهـ } يعني مابقى شيء وتفتحون لكم بيوت وتكونون أسرهـ { أم سعود ماتحب الرجال إللي مايتزوج وإهي ماسكه إلا تزوج كل عيالهم }

حاتم يتطنز : لا حووول .. حتى طاري العرس هنا ..
أم سعود يقال إنها زعلانه إلـى الآن عليهم : أسكت عني يـ المعقد من المعقدين الباقين ..
حاتم : هههههههههههههههههه .. الحلو حاقد وبقوهـ
أم سعود بتضحك لكن مسكت نفسها : إيه.. وش كنا نقول ..
حاتم يستههبل : الله يطول عمرك شغاله خطابه .. والله لو يسلمونك أمور إللي ماتزوجوا كان مابقى أحد عزابي ولا وحدهـ عانس ..
هنا وسن والبنات ماقدروا يمسكون انفسهم : هههههههههههههههههههههههههههههــآآي ..
أم سعود تخز وسن وناويتها من قبل وذا الحين بقوهـ وتهمس لها : أضحكي أضحكي .. وإللي خلقني لـ أحرجك إحراج عليه الكلام ..
وسن وإهي تضحك وتتساسرها : الله يعافيك سوي إللي تبين .. لكنن مو ذا الحين ..
أم سعود : إيه زين .. { كملت تكلم راكان } إيه يُمه ماسمعت رايكم
راكان : الحمدلله .. وش إللي يمنعنا لا نفتح بيت ونكون أسرهـ ..{ وسن خلاص بتتقطع }
أم سعود مبسوطه آخيراً حصلت إللي يبرد خاطرها : كفووووووووووووو والله هذيل إللي يرفعون الراس
حاتم : ههههههههههه .. الحين عشانه ناوي الزواج .. خلاص يرفع الراس
أم سعود : أسكت عني بس .. ما آبي أتكلم إلا مع هـ إللي يبردون الخاطر
حاتم يضحك : خلاص العنود حطتك فوق راسها ..
راكان : شـ آبي أكثر من كذا
أم سعود : ياعمري والله .. { تكلم وسن } سمعتي الكلام مو تضحكين علي مع أخوك ..
حاتم : عاد وسن إللي ع طول مناصرتك ولا تسمع فيك
أم سعود : إيه هذاك أول .. لكن من شافتك نست الدنيا ..
حاتم : ياحياتي .. آثر إللي يشوفني ينسى الدنيا
وسن : ههههه .. وبقوهـ
أم سعود : تكلمت .. { تكلم حاتم } لا اشوف وجهك أنت واخوانك إذا كنا أـنا ووسن جالسين مع بعض ..
حاتم : أـفـأ .. وليش ؟
أم سعود : كذا .. عشان ماتقلب علي ..
حاتم : شنسوي أخوان ونحب بعض .. وشيء طبيعي إذا شافتنا تسحب عليك ..
أم سعود تدور شيء ترميه عليه وماحصت إلا موبايل وسن وخذته ورمته ..
وسن : لاااااااااااا
حاتم واهو يمسكه : ماعليك إذا صار فيه شيء فدأ راسك وكل محلات الموبايلات تحت أمرك ..
وتين تستهبل : يُمه خذي جوالي أرميه ع حاتم . .
البنات وأم سعود وحاتم وراكان وزيااد يضحكون ..
حاتم يكلم وتين وبكرمه المعتاد : وش نوعه الجهاز إللي تبينه ويصير عندك
وتين مستانسه : أخر جهاز نزل حتى إذا تو نازل
البنات أنقهروا .. خلود : أـنا الصفر بـ جهازي خربان { نصابه }
أم سعود : إيه لقيتوا من يعطيكم وجه .. بتخسرون وليدي
حاتم : عمه ترا الخير كثير والحمدلله
أم سعود : إذا كذا جب لي معاك
راكـان : هههههههههههههه .. توك تهاوشين البنات
أم سعود : دام الكرم ذابحه وخيرهـ كثير خله يجيب لي
أم فارس : ويلي عنك ياوليدي
حاتم : عادي ياعمه .. بجيب لهم كلهم
أم تركي : والمناسبه .؟؟
حاتم : من وسن لهم
وسن بعفويه : ياحياتي
حاتم ناظرها وتبسم .. وسن تتبسم له ..راكان كان يناظرها .. والبنات والحريم كلهم ملاحظين .. إلا هذا جوال حاتم يدق .. أستئذن وطلع يكلم ..
أم سعود تكلم وسن بصوت خفيف وبترد كل حركه سوتها وسن : قومي صبي القهوهـ فضيحه ..
وسن أنهبلت من كلام عمتها : لا مستحيل
أم سعود : ييافضيحتنا عندهم .. وش بيقولون ؟
وسن : وربي صعب ياعمه .. أقول حق القهوجيات يجون ..
أم سعود ودها تضحك : وشوووو ..!! هذا إذا كنا كلنا حريم .. لكن هذا عمك وأولادهـ .. صعب قهوجيه تقويهم .. هذا بيت أبوك , وحاتم كان يقهويهم وجا له تليفون وطلع , وأمك تسولف مع عماتك .. قومي .. أشوف .. قامت وسن غصب عليها ووجهها الوان .. البنات يناظرون فيها ويتساسرون ويضحكون وأم سعود مبسوطه عرفت كيف تردها عدل ..

أم راشد : ههههههههههههههههههههههههـآآي .. وبترقع لما ناظروها راكـان وزياد قالت : زياد ماسمعنا صوتك { وإهي تكذب سأل عن أحوالهم وقاعد يسولف مع أم تركي }
زياد يتبسم : بس ماطلبتي شيء
راكـان : أقول يـ الأخو ماتقصد تغني لها ..
زياد يقال إنه مصدوم : أـفأ .. ع بالي عمتي معجبها صوتي
أم سعود تدق بـ الكلام : ما شاء الله كثروا بعائلتنا إللي أصواتهم حلوهـ ..
زياد : ترا راكـان بعد صوته حليو
راكـان يرقع : يستهبل اهو وجهه
خلود ناويه وسن : هههههههه .. ما شاء الله أجل أتفقوا
أم سعود وأم خالد وأم راشد فهموا وجلسوا يضحكون .. ووسن وجهها الوان مو كافي عمتها غاصبتها تصب القهوهـ ..
أم سعود وإهي تشوف راكان ناهي فنجانه : وسن صبي قهوهـ لـ راكـان ..
البنات ضحكوا بصوت خفيف ع وسن إللي واقفه منظر بس
وسن خذت دلة القهوهـ السيف وراحت تمشي لـ راكان وإهي خاطرها يقول بس ما آبي .. لكن وين هذا راكان يرفض شيء من إيد وسن .. خذت وسن الفنجان وصبت له قهوهـ وعطته الفنجان .. اهو شـ أقول بس عن شعورهـ .. حبيبته تصب له قهوهـ .. وناظرت فـ زياد وخذت فنجانه قال زياد : بس الله يعافيك ..
وسن راحت وصبت له شاي وعطته ..
أم سعود : وسن صبي لي شاي
وسن بخاطرها وش عندهم ماحبوا الشاي إلا اليوم .. وصبت شاي لـ عمتها وعطتها وغمزت لها عمتها ..
وراحت تصب قهوهـ مرهـ ثانيه لـ راكـان .. خذت الفنجان منه قال بصوته المميز ووجهه إللي يتبسم لـ وسن بس وإلا الباقين لهم البسمه العاديه : ماودي أقول بس .. البنات مع الحريم هههههههههههههههههههههههههههههههههه ..
أم سعود تستهبل : وسن ياخذ بليسك .. لا تذبحين الولد من كثر القهوهـ
البنات وأمهاتهم : ههههههههههههههههههههههههه
وسن راحت تصب له شاي ..
زياد يستهبل : وش فيك .. تقول أول مرهـ تشرب قهوهـ من سنين ؟؟
راكان : ياخي شدخلك .. القهوه طعمها غير ..
أم سعود وناويه تقربهم من بعض غمزت لـ راكان : إلا السر بـ إللي يصب القهوهـ ..
راكان نسى عمته لما جابت له وسن الشاي ولا رد ع عمته .. قال يكلم وسن : تسلمين { وبصوت واطي ما أحد سمعه إلا زياد ووسن } ياقلبي ..
وسن وجهها أحمر لو بتنزل غطاها قالت بصوتها المعروف : يسلمك
أم سعود : خلف الله .. لا الولد سحب علي ..
أم فارس : هههههههههههه .. شـ بلاك اليوم مابقى أحد ماسحب عليك ..
أم سعود : أـنا أدري .. وتكلم راكان : يـ أبو الشباب ياههووووهـ
راكان حسباله عمته تكلم زياد .. ولا ناظرها
زياد : لا تحاولين .. ماففي أمل ..
أم سعود : والله شكله مافي أمل أبد ..
وسن طبعاً جالسه ع كرسي قبال الطاوله إللي عليها القهوهـ والشاي وتناظر فـ أمها وعماتها وإلا بـ الأرض وتصير قبال راكـان ع طوول وعاطيه البنات ظهرها .. راكان يناظر فيها إذا ماكان يسولف مع عماته .. ووسن ماتناظر إلا إذا طقوها البنات من ظهرها عشان تقوم تقهوي .. وجوال وسن من رمته أم سعود ع حاتم واهو ع الطاوله بزاويتها يصير الأقرب له زياد وراكان ..

حبهم واضح للكل حتى اولاد عائلتهم يعرفون هـ الشيء عشان كذا ماتقدموا لـ وسن عشان راكان يحبها ..

دق الموبايل وكان صوت حسين الجسمي يتردد بـ المكان والكل سكت يسمع للإحساس إللي بـ الأغنيه مهما أتكلم عن هـ الأغنيه وشنو تعني لـ صاحبة الموبايل ماراح أنتهي ..

تمضي الليالي الليالي والزمن فينا يدوور
ويبقى الشعور بداخلي نفس الشعور
ياخوي ياعزوتي ياضحكتي وبكاي
يامن على فزعتي يمينه فـ يمناي ..

الكل ساكت يسمع .. الأغنيه تشد الواحد يسمعها بـ الغصب ..
أم فارس : جوال مين هذا ؟؟
رجع يدق مرهـ ثانيه .. الموبايل كان وجهه ع الطاوله بحيث مايشوفون منو المتصل .. راكان بطبعه الملقوف رفع الموبايل إللي ع الطاوله وناظر فيه ..
وتين حافظه كل شيء يخص وسن : هذا موبايل وسن
راكان ناظر وسن وناظر الموبايل قال : المتصل 'h' شموخ دنيتي 'h' !!
وسن بصوت واطي من الخجل ماسمعه إلا راكان وحلو إنو الصوت وصل لـ زياد : هذا حاتم ,,
زياد أعجبته الأغنيه عن تمسك الاخوهـ فـ بعض وحبهم الكبير
راكان يعطي وسن الموبايل .. خذت وسن الموبايل تبسمت بـ إرتباك .. وردت
وسن بصوتها الرايق : آلو
حاتم : أهلين وسن ليش ماتردين
حاتم يكمل : عمي باقي عندكم ؟؟
وسن : إيوا
حاتم : خلاص أـنا جاي .. حسبالي طلع للمجلس ومابغيت أدخل المججلس واـنا ماأدري إذا فيه وإلا لا
وسن عرفت إنو إذا حاتم دخل المجلس وعمه مو في بياكل محاضرهـ من أبوهـ عشانه تارك عمه وجاي .. : أوكي وقفلت ..
أم سعود : مين ؟؟
وسن : هذا حاتم
راكان فـ خاطرهـ ياعمري للدرجه هذي متعلقه في أخوانها ..
أم سعود : أـنا أقول ورا البنت إذا شافت أخوانها سحبت علينا وإذا شافوها نفس الشيء .. أثاري السبب النغمات هذي إللي تطيح الواحد غصب
أم خالد : كل شخص متعلقه فيه وسن إلا تحط له نغمه خاصه
وتين : صح أخوانها كلهم هذي النغمه .. وخالي وخالتي نغمه ثانيه خاصه فيهم ..
ريم : ما شاء الله عارفه كل شيء
وتين : أكيد بعرف كل شيء عن وسن
زياد : المقطع حلو .. ممكن ترسلينه بلوتوث ..
وسن : أكيد .. وفتحت بلوتوثها وأرسلت لـ زياد المقطع
أم سعود : عرفنا نغمت أخوانك عندك .. وأخوانك وش حاطين لك .؟؟
وسن : النغمه العاديه .. لإنو صعب يحطون مقاطع واهم يجلسون بمجالس كلها رجال ..
إلا هذا حاتم داخل عليهم .. السلام عليكم ..
الكل : وعليكم السلام والرحمه
وقفت وسن وجا حاتم ووقف بجنبها ..
وتين : جبت الأجهزهـ ؟؟ { تقصد الموبايلات }
حاتم : طلعت أكلم ورجعت .. حتى ماطلعت من البيت
أم سعود تبي تطفرهـ : خلاص يابوي لاتنسى { تعرف حاتم مستحيل ينسى شيء }
حاتم يستعبط : المعقد ماينسى
راكان : ههههههههههههههههه
أم سعود : ياخي لا تذكرني بسالفة المعقد
وسن: هههههههههههههههههههــآي ..
راكان ناظر فيها .. وفـ خاطرهـ فديت الضحكه وراعيتها
أم سعود : إيه وش عليك .. السالفه بـ الدور هذا يضحك ويسكت وهذا يمسك الخط بعدهـ ..
وسن أستحت .. وراكان يتبسم
زياد يكلم راكان بصوت واطي : أستح ترا أخوها هنا وإذا حس بـ شيء بيتوطى فـ بطنك وبعد قليله
راكان : لا تخاف كلهم يعرفون إني آتمناها من زمان
زياد أنصدم : أنت صاحي ترا أخوانها ماراح يرضون ع الشيء هذا
راكان : اهم عارفين كل شيء صار عندهم مو من وراهم وقريب إن شاء الله راح يكون كل رسمي ولا علي من أحد ..
زياد : إيه بكيفك ..

وكملوا سوالف سوا ,, وبعد ربع ساعه وقف أبو راكان ووقفوا كلهم معه ع أساس خلاص بيودعونهم راجعين للرياض ..

ابو راكان يكلم أمه بعد ماباس راسها : أشوفك ع خير يـ الغاليه
أم راكان : بحفظه يـ أبوي
أبو راكان راح يسلم ع خواته وبنات خواته واخوانه وراكان قدم زياد يسلم قبله ع جدته وبجنبها وسن وبعدين عمته العنود .. سلم عليهم زياد وجا دور راكان .. وسلم ع جدته واهو يناظر وسن .. طبعاً وسن واقفه لإنو الكل واقف .. مر من قبال وسن وأول مرهـ يكون قريب كذا واهو مار عشان يسلم ع عمته العنود إللي واقفه بعد وسن .. العنود فاهمه ع راكان لما سلم عليها ..
ام سعود بصوت واطي : أـنا أشوفك أخر واحد اثاري لك هدف
راكان بنفس صوتها ويضحك : وما حصل شيء
أم سعود : دبر نفسك { وتحاول تشغله وتسولف معاهـ ليما يطلع أبوهـ وزياد وحاتم .. وفعلاً مثل ماخططت العنود طلعوا وبقا بـ الغرفه أم سعود ووسن والجدهـ وراكان وأم فارس وأم عبدالرحمن والبنات .. وإللي يشوفهم يقول هذا مافي نيته شيء .. ومشت العنود مع راكان لـ باب الغرفه ولما طلعوا وقفوا بـ الممر ..
راكان : تُكفين ياعمه .. بس بكلهما شوي ..
أم سعود تفكر .. يقطع عليها راكـان : عمه إنتي عارفه قصدي مو لعب وربي أتمناها لي اليوم قبل بكرهـ ..
أم سعود : خلاص بناديها لك وبطلع اـنا عشان أشوف لك الوضع من جهة الصاله ..
راكان فرحان : الله لا يحرمني منك ..
أم سعود تدخل غرفة الجلوس حقت أمها وأبوها .. وتكلم وسن فـ أذنها : روحي في أحد يناديك من أخوانك وانتبهي لا تطلعين كاشفه يمكن فيه أحد من العيال
وسن تقوم : إن شاء الله
أم سعود بتطلع قبل وسن عشان تشيك ع الأوضاع بـ الصاله .. وتكلم البنات : لا أحد يطلع خالد برا يكلم وسن
البنات : إن شاء الله
وطلعت وقالت لـ راكان بتجي ذا الحين بس ويلك لو خنت الثقه وتغمز له
راكان يضحك : لا إرتاحي مافي مكان يساعد
أم سعود تطقه ع كتفه : أـهـا بس .. وراحت وتركته .. طلعت وسن بعد ماعدلت غطاها .. وأنصدمت لما شافت راكان .. كانت بتدخل لكن نادا لها ,, ولفت له من غير لا تتكلم ..
راكان واهو يشغل نظرهـ بـ آي مكان عشان مايناظرهـا : أـنا ماتأخرت ع أبوي واخوي عشان شيء تافه .. أـنا بقول لك شيء واحد وبس تأكدي منه مهما صار .. مافيه غيرك شاغل البال وساكن القلب والشاهد ع كلامي الله .. أنتبهي ع نفسك وناظرها بسرعه وطلع ..

وسن حالتها حاله بعد كلامه واقفه ماتدري إللي صار حقيقه وإلا خيال .. إهي صحيح تحبه من كانت صغيرهـ واهو يحبها .. لكن من طلعوا من الشرقيه ساكنين الرياض وإهي ماتدري كيف أوضاعه ناحيتها وغير هذا أهله مايبونها من خالاته إلـى خواته ..

 
 

 

عرض البوم صور ابو فارس   رد مع اقتباس
قديم 31-03-12, 08:19 AM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233759
المشاركات: 71
الجنس ذكر
معدل التقييم: ابو فارس عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ابو فارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو فارس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عند أم سعود لما شافته جاي : بشر .. إن شاء الله طلعت منها سليم وتغمز له
راكان : الله يعلم بـ الحال .. بس أدعي لنا ياعمه ..
أم سعود : والله إني أدعي لكم ع طوول .. لكن الله يهدي إللي واقفين لكم { تقصد أهله }
راكـان : شوفي ياعمه .. أـنا ماخذها ماخذها إن شاء الله ولا همني أحد حتى أبوي إذا رافض وإلا موافق .. لإنو هذا شيء يخصني وأـنا إللي أختار ولا أحد له دخل فيني ..
أم سعود : الله ييسهل عليك
راكان يبوس راس عمته : ويخليك لي ويريحك مثل ماريحتيني .. لا أوصيك عليها ..
أم سعود : من غير ماتوصي هذا وسن الغاليه ..
راكان : تامريني بـ شيء قبل لا أمشي للرياض
أم سعود : سلامتك وانتبه لـ نفسك ..
راكان : تامرين .. ومشى إلا هذي أم خالد فـ وجهه وسلم عليها قبل لا يسافر
قالت أم خالد : لا تسرع بـ الطريق وسلم ع أهلك
راكان : أبشري ياعمه .. ومشى لمجلس الرجال وحصلهم ينتظرونه قال إنه يسولف مع عمته أم سعود وام خالد .. وطلعوا لـ بيتهم إللي بـ الدمام بياخذون أهلهم وبيطلعون للرياض ..

جلسوا البنات والحريم ضحك وهبال وأم سعود كل شوي والثاني ترمي نغزهـ ع وسن ووسن تضحك لإنها فاهمه عليها .. ولما جا العصر الرياجيل طلعوا للشركه والحريم والبنات طلعوا للمجمع طبعاً الحريم سوأ والبنات تفرقوا .. ومن بعد المغرب رجعوا لـ بيت أبو خالد وع الساعه 8 ونص رجعوا الرياجيل وتعشوا وجلسوا شوي بعدين طلع كل واحد لـ بيته


بعد يومين ..

وسن تتكلم مع أبوها وأمها واخوانها : في عمل خيري بـ نسويه وإن شاء الله لنا الآجر .. وإللي آبيه منكم كل واحد يدفع إللي يقدر عليه ..
أبو خالد : إللي يقدر عليه مرهـ وحدهـ ؟؟
حاتم يكلم أبوهـ : ناسيه الأخت اننا كريمين
خالد : حددي كم بـ الضبط
وسن : آمممممم ,, أكثر شيء من كل شخص 500 ,, طبعاً العمل هذا آبي كل العائله تشارك فيه .. لكن شوفوا الفلوس تنزل حسابي من غير لا آحد يقول للثـاني كم دفع .. لإننا بنحتسب الأجر ..
أم خالد : الله يجزاك خير .. خلاص أـنا لازم أنزل بحسابك يعني ..؟؟
وسام : إحنا نعطيك هنا والباقين ينزلون بحسابك
أبو خالد : صادقين
وسن : ماشي .. إنتو عطوني لكن من غير مايعررف الثاني كم عطاني
حاتم : أوكي
خالد : وأـنا بقول لـ باقي الشباب
وسن : أوكي .. لكن الأشياء إللي آبيها موزعها الوحيد بـ الرياض ولا أدري كيف أتفاهم معاهـ وأنزل له الفلوس وأجيب الأغراض ..
خالد : راكان وزياد هناك
وسن : أوكي كلم واحد منهم وتفاهم معاه وقولي واـنا أعطيك خبر بـ إللي آبيه
خالد متى تبيني أكلمه ؟؟
وسن : بعد شوي { وقت العصر }
خالد : أوكي
حاتم : طيب .. قول للشباب العصر لما نروح للشركه وعطهم رقم حسابها وينزلون فيه إللي يبون ..
وسام يستهبل: أخاف تاكلينها علينا الفلوس
وسن : ههههههههههههههـآآي .. نفس تفكير وتين .. تقولي حلو ينزلون الفلوس ع حسابك وعاد عائلتنا معروفه بـ الكرم وإللي نحصله بـ إحسابك نص نص ..
كلهم جلسوا يضحكون
وسام : والله يـ المصريه
خالد : وبقوهـ
وسن تناظر وليد : حتى وليد إلا يعطينا
وليد جالس بجنبها : كم أعطيك
حاتم : كفووو والله ولد سُلطان
وليد : قولي كم
وسن : آممممممممممم ,, إللي يجي
وليد : بابا عطني فلوس
أبو خالد واهو يطلع 500 خذ بابا .. وليد خذاها واعطاها وسن : ربي يكتب لك الأجر إن شاء الله .. قول إن شاء الله
وليد : إن شاء الله
أم خالد : طيب عماتك قلتي لهم ؟؟
وسن : وتين بتبلغ عماتي والبنات
وسام : ماحصلتي إلا وتين ..
خالد : شبلاك ع البنت ؟؟
وسام : أحب أستهبل عليها
وسن : إهي تقول أموت أرفع ضغط وسام
حاتم : الله يستر من رفعة الضغط هذي
كلهم ضحكوا إلا وسام
وسام : لا إرتاح مافي من إللي ببالك
حاتم يغمز له : أـها قول كذا من أول
وسام : شنو إللي قول كذا من أول
حاتم : انت تقول إللي ببالك .. واـنا مافي بالي غير إنو علاقتكم علاقة أخوهـ ..
وسن : ههههههههههههههههههههههههـآآي .. حلوهـ .. كفك كفك .. وتطق كف حاتم
حاتم : أعجبك
خالد : هههههههههه .. شوفوا كيف تلون وجهه بعد ما أستوعب ..
وسام : سامجين
وسن : أخيراً وسام أستحى
حاتم يتطنز : مابغى ياوخيتي
وسن : إنت تشوف واـنا أختك
أبو خالد واهو يضحك ويقوم : أـنا بنام لي ساعه .. صحيني لـ آذان العصر ..
أم خالد وإهي تقوم مع زوجها رايحه للمطبخ وبعدها بتطلع فوق : إن شاء الله


فـ بيت أبو تركي ..

تركي يكلم جوال وتجي هنادي تركض ووراها بدر يركض ..
قفل تركي وكان معصب : خير إن شاء الله مافي أحد يكلم براحته من غيرإزعاج ؟؟
هنادي تستهبل : تزوج ما أحد يزعجك
بدر : كفو والله بـ أختي .. أحياناً أحس إني أحبك واحياناً أحس عكس هـ الشيء
هنادي : سبحان الله شعور متبادل
تركي معصب : قوم أنقلع إنت وإهي
بدر : طرينا العرس وعصب
هنادي تستهبل : ماعليك منه .. خلنا نكمل لعب
قام عليهم تركي .. وكلهم ركض من الخوف
تركي : أستفغرالله ياربي
أمه توها جايه : شفيك يُمه
ناظرها : سلامتك .. من غيرهم القلق
أمه تضحك وإهي عارفه حركات هنادي إللي باقيه كأنها طفله وبدر إللي يحب يستعبط ويلعب ع طوول : توهم صغار
تركي : وين صغار .. هنادي بتدخل الـ 20 وبدر الـ 27
أم تركي بحنان الأم : ماعليه يُمه خلهم يستانسون
تركي : صادقه .. خلهم يستانسون بدل الهم والغم
أم تركي : إسم الله عليك حبيبي ,, شـ إللي فيك ؟؟
تركي : لا تشغلين بالك ياقلبي .. وباس إيدها ومشى


'هلا خالد متصل فيني'
خالد واهو يدرس مشروع جديد ع اللاب حقه بـ الشركه : إيه .. شكلك كنت نايم
راكان واهو يضحك : تعرف ولد عمك إذا تعب بـ الشغل إلا ينام وقت طوويل
خالد أكرهـ شيء عندهـ الواحد ينام كثير .. بـ العادهـ تكفيه 5 ساعات .. ويصحى شبعان نووم : ياحبكم للنوم
راكان : بـ الله عليك أحد يكرهـ الراحه والنوم
خالد : أـنا ما احب أـنام كثير
راكان : ياخي أنتم عائله غريبه { يقصد عائلة أبو خالد }
خالد : هههههههه .. ربي خلقنا كذا .. ماعلينا .. كيف عمي والأهل ؟؟
راكان: بخير ونعمه
راكان : أنتم شخباركم ؟؟
خالد : كلنا بخير والحمدلله .. صح .. كنت مكلمك .. فيه أشياء تبيها وسن والأشياء هذي ماتتوزع إلا بـ الرياض واتصلت فيك واـنا بـ البيت ولا رديت وذا الحين للآسف أـنا مو عندها ..
راكان عاقد حواجبه : وشهي الأشياء هذي ؟؟
خالد : تدري .. أتصل ع رقم أمي وقولها تقولك شـ تبي ..
راكان : متى أتصل ؟؟
خالد : ذا الحين أـنا بكلم أمي وبشوف إذا وسن عندها وبرد لك خبر
راكان : اوكي أنتظرك
خالد : سلام
راكان : سلام وقفل ..
خالد واهو يتصل فـ أمه ..

أم خالد بـ الصاله وعندها أختها ويسولفون دق جوالها إلـى رقم خالد : هلا عمري ..
خالد : كيفك يُمه
أم خالد : بخير حبيبي
خالد : يُمه وسن عندك ؟
أم خالد : بغرفتها تقرأ لها كتاب
خالد : حلو ..راكان بيتصل فيك عشان الأشياء إللي تبيها وسن .. وخليها تتفاهم معاهـ
أم خالد : أوكي
خالد : تامريني شيء
أم خالد : سلامتك قلبي
خالد : الله يسلمك .. مع السلامه
أم خالد : مع السلامه

واتصل فـ راكان وقاله يتصل فـ أمه

بـ غرفة وسن البنت بسابع نومه ..
أم خالد تدخل جناح وسن وتدخل غرفتها حصلتها نايمه وصحتها : وسن
وسن نايمه
أم خالد : ماما وسن قومي
وسن : شنو يُمه
أم خالد : راكان بيعرف شنوإللي تبينه من الرياض ؟؟
ووسن من سمعت أسم راكان وإهي بدت تصحصح : وين ؟
أم خالد : هذا اهو قولي له شنو بـ الضبط وأـنا نازله .. خالتك هنا
وسن تناظر الموبايل : أوكي
طلعت أم خالد وفتحت وسن الصامت وبصوتها الرآيق وواضح عليه إنها كانت نايمه : آلو
راكان من سمع صوتها كأنه بعالم ثاني .. أول مرهـ يسمعه بـ الجوال : ـــــــ
وسن : آلوووو
راكان أستوعب : السلام عليكم
وسن : وعليكم السلام ,,
راكان : كيفك ؟
وسن : تمام ..
راكان : قالوا تبين أشياء ماتتوزع إلا بـ الرياض شنهي ؟؟
وسن : إيوا .. بنعمل عمل خيري والأشياء المحتاجينها ماتتوزع إلا بـ الرياض ..
راكان : الله يجزيك خير .. طيب وشهي إللي تبينها ؟؟
وسن : آمممم ,, وإهي تقوم من السرير وبغت تطيح .. وحاست بـ الأدراج وراكان يسمع فتح وتسكير الأدراج وبـ الغلط سكرت ع أصبعها ,, وصرخت بصوتها الحلو لا شعورياً : اييييي
راكان أنهبل : شفيك .؟؟
وسن تسب وتشتم وتين بداخلها مضيعه الورقه إللي فيها كل شيء : سكرت ع أصبعي
راكان فيه ضحكه : أنتبهي مرهـ ثانيه
وسن ضحكت بخفه وسكتت
وسن : عادي تنطر وإلا مشغول ؟؟
راكان : لا مو مشغول
وسن : أوكي لحظه .. وخذت تليفون غرفتها واتصلت فـ وتين وبـ أخر رنه ردت : هلا بحبي وحياتي
وسن مع إنها معصبه من وتين ومنفشله من راكان : هلا فيك .. وتين
ويتن : إسم الله علي .. شفيك ؟؟
وسن : وين حطيتي الورقه إللي كتبنا فيها الأشياء المحتاجينها بـ العمل الخيري
وتين تفكر : ما أتذكر
وسن وصلت حدها : وتين الله يعافيك مالي خلق أستعباطك قولي وين
وتين تحاول تتذكر : أذكر نزلتها بجنب التليففزيون ..
وسن تروح ع طوول لـ غرفة الجلوس إللي بجناحها والتليفون بـ إذن والموبايل بـ إذن وحصلتها : ثانكيو قلبي
وتين : ولكمو حياتي .. شنو صار نزلوا بحسابك خلاص
وسن : قلبو شوي واكلمك
وتين : أوكي باي
وسن : بيباي وقفلت ورجعت لـ راكان : سوري تأخرت عليك
راكان : لا عادي
وسن : أـنا بتصل فيهم وراح أتفاهم معاهم واطلب إللي آبيه وعطني عنوان بيتكم عشان يوصلون الطلبات له وإذا ماعليك آمر أستلمها واتركهاعندك ليما تجي وإلا يجي لنا أحد من عندكم ويجيبها معاهـ ..
راكان : لحظه .. وحدهـ وحدهـ .. مين إللي بتتصلين عليه ؟؟
وسن : إللي يوزع الكتب
راكان : كيف بتتصلين عليه ؟
وسن : اهم حاطين أرقام إذا يبي أحد يشتري واـنا خذيت الأرقام وبتصل فيهم ..
راكان وبغيرته ع بنت عمه : رياجيل وإلا حريم ؟؟
وسن أستحت لإنها بتكلم رياجيل ولا فكرت بهـ النقطه : أكيد رياجيل
راكان : ممكن طال عمرك تعطيني الأرقام وقولي لي وش أسماء الكتب إللي تبينها واـنا أتفاهم معاهم ..
وسن : إذا ع كذا بترك واحد من أخواني يكلمهم ..
راكان : مين إللي بستلم الكُتب أـنا وإلا أخوانك ؟؟
وسسن : إنت
راكان : خلاص عططيني الأرقام
وسن : أوكي برسلهم لك وبرسل أسماء الكُتب .. وعطني رقم حسابك عشان أنزل الفلوس .. راكان : خلاص .. وبـ النسبه للحساب ..أـنا بدفع من عندي وبعدين نزليها بـحسابي
وسن : لا .. وآبيك تدخل معانا بـ العمل الخيريي هذا عشان الآجر إن شاء الله ,, وشوف إذا أحد من أهلك يبي يدخل ماشي .. لإننا نبي الأجر للجميع .. لكن من غير لا يعرفون منو إللي مقترح هذا الشيء ومن غيرر لا أحد يعرف كم دفعوا ..
راكان يتبسم ع كلامها واسلوبها والفاظها إللي تدخل قلبه ع طوول : تامرين .. لكن الفلوس مثل ماقلت لك
وسن بعنادها المعتاد : راكان إذا تبي تدفع الفلوس قبل لا تنزل من حسابي ع حسابك .. اأكنسل كل شيء ..
راكان: عنيدهـ
وسن : طالعه عليك
راكان : أـنا ؟
وسن : يس
راكان : صدقت
وسن : راكان ..
راكان : آمري ,,
وسن : ما آبي أحد يعرف كم قيمة الكُتب
راكان : ماطلبتي شيء ..
وسن : أرسل رقم حسابك
راكان : ع رقم عمتي ؟؟
وسن : إيوا .. يسلمو راكان { وقالت بصيغة الجمع } تعبناك معانا ..
راكان : ولووو ,, ماسوينا شيء { قال يستهبل } نبي الأجر نفسكم .. صايرين ملتزمين وحركات ..
وسن : هههههههههههههههـآآي .. كان زين نلتزم ..
راكان : إن شاء الله أسمع إنك صرتي داعيه كبيرهـ .. وتفرين العالم كله تدعينهم للإسلام ..
وسن : وياك يارب ..
راكان : خلاص ماتبين شيء ثاني ؟؟
وسن : سلامتك ..
راكان : يسلمك .. مع السلامه
وسن : مع السلامه .. وقفلت .. أرسلت له الأرقام واسماء الكتب .. وارسل لها رقم حسابه ..

خالد واهو يمرع كل واحد من شباب عائلتهم وقال لهم وخذوا رقم الحساب ونزلوا ع طوول

خالد يكلم وسن : وسونتي
وسن وإهي تضحك : قلبها
خالد يتبسم : يسلم لي .. بقولك .. كل الشباب نزلوا بـ حسابك الفلوس
وسن : الله يجزاهم خير .. خلاص أـنا بنزلها ع حساب راكان
خالد : راكان كلمك
وسن بخجل : إيوا
خالد : أـها .. قولي كذا من زمااااااااااااااااااااااااان ..
وسن : ـــــــــ
خالد : يلا ياحلوهـ طيري
وسن تستهبل : وين أطير
خالد : لـ أي مكان تبين
وسن : وتروحين معاي
خالد : شنبي نروح
وسن : ما آبي أروح من غيركم
خالد : ولا إحنا .. خلاص أقلبي ..
وسن تضحك : تامر .. لكن ع اي صفحه
خالد : ههههههههههههههههـآآي .. اليوم فيك شيء مو طبيعي
وسن حست إنه يدق بـ الكلام : أقول خلاص إنت أقلب
خالد : تامرين
وسن : يلا
خالد : وين ؟
وسن : سلامتك .. قفل
خالد : أوكي بدك شيء
وسن : سلامتك حبيبي
خالد : يسلمك .. تشـآآوو
وسن : تشـآووووووووو .. وقفلت ..

اليوم الثاني .. وسن ووتين ووسام بعد ماطلعوا من المجمع .. واهم يركبون سيارتهم

وسام موبايله يدق .. ناظر الرقم : غريبه شيبي ؟
وسن : منو ؟؟
وسام : نايف ولد عمي
وسن : من جد غريبه { لإنو مو بـ العادهـ يتصل }
وسام : نعم
نايف أكرهـ مايشوف وسام ووسن لكن عشان الخبر إللي عندهـ إلا يتحملهم : هلا بـ ولد العم ..
وسام مستغرب : هلا فيك
نايف : شخبارك ؟؟
وسام : بخير والحمدلله
نايف : وكيفهم الأهل ؟؟
وسام : كلنا بخير .. أنتم كيفكم ؟؟
نايف : طيبين
وسام : الحمدلله
نايف : شكلك تسوق
وسام : توني طالع من المجمع راجع للبيت
نايف : أنتبه لا تسوق وإنت تكلم
وسام انصدم بـ العادهـ نايف يتمنى موتهم : ماعليك إللي كاتبه ربي بيصير سوأ أسوق وإلا ما أسوق
نايف فـ خاطرهـ عساني أسمع خبرك قريب : ياني مشتاق للشرقيه
وسام : تعال ترا المسافه قريبه
نايف : ودي لكن مثل ما أنت عارف أنشغلنا بـعد مارجعنا من عندكم بخطبة راكان
هنا وسام من جد أنصدم .. الكل يعرف إنو وسن ترفض الخطاطيب عشان راكان وإنه خاطبها قبل سنتين ومن بعد السنتين شافوا إنو راكان صار رجال بمعنى الكلمه متغير عن راكان الأول وعارفين إن هذا كله يسويه راكان عشان وسن .. وذا الحين يغدر فيها ويخطب غيرها قويه بـ حق أي بنت عاد كيف بنت سُلطان واخت خالد وحاتم .. قال إلا يساير نايفف ويعرف السالفه : هههههه .. بـ الله أخيراً نوا .. مابغى { ماحب يذكر الإسم عن وسن عشان ماتنهار عليه بـ السيارهـ } ..
نايف أنقهر يعني مايبون إلا الفكه من أخوهـ : هههه .. شفت كيف .. أخيراً صار .. وزواجه بعد شهرين
وسام : هههههههه ,, مستعجل ..
نايف ودهـ يطلع ويخنق وسام : وش بقى من عمرهـ { وبصوت يقال إنه متأثر } كنا نتمى له وحدهـ من بنات عماني وإذا مو عماني عماتي .. لكن أختار بنت خالتي الكبيرهـ ..
وسام مايدري شـ يسوي : النصيب .. ربي يوفقه
نايف : وسام لا تقول لـ عمي عشان لا يزعل ع أبوي ,, وأكيد أبوي بيقوله قريب .
وسام : لاتوصي
نايف بـ نفاق : يـ الغالي توصي شيء ؟؟
وسام : سلامتك ..
نايفف : سلام ..
وسام : سلام ..

وسن : شـ عندهـ ؟
وسام : أبد يسولف ,,
وتين بلقافتها : منو إللي ربي يوفقه ؟
وسام : واحد الله يستر عليه ..

 
 

 

عرض البوم صور ابو فارس   رد مع اقتباس
قديم 24-04-12, 03:57 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233327
المشاركات: 10
الجنس أنثى
معدل التقييم: منى فرج عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
منى فرج غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو فارس المنتدى : القصص المكتمله
Thanks

 

انا اول مرة اشوف الرواية امبارح و بصراحة عجبتنى و ياريت لو تكملها
و مش معنى وجود مشاهدات و عدم وجود ردود انها مش حلوة ممكن يكون القراء منتظرين احداث اكتر عشان يحكمو ع الرواية بصورة احسن و شكرااااااا

 
 

 

عرض البوم صور منى فرج   رد مع اقتباس
قديم 02-05-12, 07:18 AM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو فارس المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تكمل ... لـتأخر الأخ أبو فارس
الجـزء >> 5 <<


أم خالد : هلا والله ,,
عزام يبوس راس أم خالد : هلا فيك .. كيفك ؟؟
أم خالد : تمام والحمدلله ..كيف حالك ,, وكيف أهلي ؟؟
عزام : كلنا بخير والحمدلله .. وين الشباب وأبو خالد ؟؟
أم خالد : بـ الشركه .. شوي ويجون
عزام : وسن وينها ووليد ؟؟
أم خالد : وليد معبين له المسبح واهو ومربيته فيه ووسن مع وسام بـ المجمع .. شعندك زاير الخبر ؟؟
عزام : أبد .. بس أمك وأبوك قلعوني من الرياض .. وقالوا ضف وجهك وقشك للخبر فـ بيتنا ..
أم خالد فاتحه عيونها ع الآخر : ليش ؟؟
عزام : شوي شوي .. مافي شيء .. بس تعرفين أبوك بقى له بـ منصبه إللي بـ الحكومه سنتين وبعدها بيرجع هنا لـ مكانه الأصلي ..
أم خالد : غريب ,, إللي أعرفه إنهم ما راح يرضون يطلع من عندهم ..
عزام : إيه .. لكن أبوك يقول تعبت .. أربع سنين كان هنا وماسك منصب كبير .. وبعدها مسكوهـ منصب بـ اللرياض أكبر وأكبر واضطر يترك بيته ويروح هناك وفوق هذا تعب ومسؤوليه .. وآبوي يبي يرتاح ..
أم خالد مبسوطه : ياقلبي اخيراً بيرجع هنا .. وربي ما أدري كيف تحملت بعدهـ اهو وأمي ..
عزام : إنتي ع الاقل عندك زوجك أولادك وبدور وأهل زوجك .. لكن المسكينه دارين إللي شالوها ورموها هناك ولا عندها أحد تعرفه غير معارف أبوي الكبار ..
أم خالد : الله يعينها من جد .. طيب .. ليش قلعك ع قولتك واهو لسا باقي له سنتين .؟؟
عزام : جينا لللموهيم .. أسمعي .. إنتي عارفه إنو ماصار لي شهرين راجع من الخارج ومنتهي من الدراسه .. فـ أبوك بذكائه قالي روح توظف هناك لإننا بنرجع وماراح نترك بـ الرياض لـ وحدك .. وأخوك المطيع سمع كلامم أبوهـ وجا شايل قشه تقولين مطلقه راجعه لـ بيت أبوها ..
أم خالد : هههههههههههههههههههههههههههههــآآي .. حتى وإنت جاي من الخارج ماتركت استهبالاتك ..
عزام : وأـنا صادق .. لو تشوفين شكلي واـنا أقولهم نزلوا أغراضي .. ودخلوها بجناحي .. ولما دخلت البيت فاضي تذكرت أمي وابوي واخنقتني العبرهـ
أم خالد : هههههههههههههههههههههههـآآي .. والله إنك عبيط .. أبوي مو عندهـ تجارته يبيع ويشتري بهـ العماير والأراضي إللي ماليه السعوديه وبرا .. أمسك شغل أبوي وريحه فعلاً
عزام : فكرت وقلت للوالد .. وقالي توظف وأمسك شغلي ..
أم خالد : الله يحفظكم لنا ..
عزام : آمين .. طيب بسألك عن شيء قالته لي الوالدهـ
أم خالد : اسأل ..
عزام : آمممم .. أمي قالت وراك ماتتزوج شـ إللي يمنعك ؟؟ قلت الحمدلله مايمنعني شيء .. قالت .. إنها حاطه وحدهـ فـ بالها .. وإسأل جوهرهـ عنها
أم خالد : مين ؟؟
عزام : تقول بنت أخت سُلطان { ريم بنت فهد } شـ تقولين عنها ؟؟
أم خالد : ونعم الأختيار .. البنت أخلاق جمال والحمدلله هذا المطلوب ..
عزام : يعني أتوكل ع الله ..
أم خالد : الله يوفقك ويكتبها من نصيبك ..
عزام : آمين .. بس ما آبي أحد يعرف ليما يصير كل شيء رسمي ..
أم خالد : ماطلبت شيء ..

{ 'عزام' يصير أخو جوهرهـ الثاني واصغر أخو لها .. عمرهـ 28 سنه لسا راجع من الخارج بـ شهادة الدكتوراهـ تخصص .. طبعاً جوهرهـ عندها 2 أخوان و2 خوات وإهي ثالث الخوات .. اخوها الكبير اسمه 'طلال' عمرهـ 40 سنه متزوج وعندهـ أولاد وبنات وساكن بـ الشرقيه دكتورماسك إدارة مستشفى كبير .. واختها 'بدور' عمرها 37 سنه موظفه بـ التوجيه 'كيمياء' ومتزوجه عندها بنتين وولدين .. مشعل 20 سنه , ومشاعل 19 سنه , ومشاري 10سنوات , وميس 4 سنوات .. وأختها الثالثه 'دارين' عمرها 23 سنه ومابعد تزوجت } ..


فـ بيت أم راشد ..
أم راشد تخانق روزان وراشد إللي من جلسوا واهم خنايق فـ خنايق ..
أم راشد : ولا كلمه إنت وياها
راشد : ياسلام هي إللي مخبيه جوالي ..
روازان : كذاب
أم راشد عصبت : أخوك لا تكلمينه كذا
روزان : يستاهل يكذب علي
راشد : والله ماكذبت .. يناظر أمه يُمه تعرفيني ما أكذب .. وقسم إهي إللي ماخذته أـنا شايفها
أم راشد تناظر بنتها : صحيح ماخذته ؟؟
روزان : ـــــــــ
أم راشد عصبت : تكلمي
روزان تطلعه من جيبها وترميه ع الرخام : خذ
الجوال صار قطع قطع من قو الرميه
أم راشد هنا عصبت وبقوهـ مهما كان ولدها الوحيد ولا ترضى عليه وتعرفه مستحيل يغلط والقلط يجي من روزان : أنقلعي فووووووووووووووووق
روزان طلعت فوق معصبه
راشد يناظر جواله .. قالت أمه بحنيه : ماعليه ياقلبي أجيب لك واحد ثاني .. ليش إهي أخذته ..
راشد وكأنه رجال من جد : لا عاديي .. عشاني خذيت منها سي دي أغاني تحبه وربي ما اخذته إلا بعد ما استئذنت منها ونسيته بـ جدهـ قبل لا نجي هنا .. وقالت إلا تجيب لي واحد ثاني .. ولا رحت مع السايق عشان أجيب لها واحد نفسه .. وقالت بتاخذ جوالي وماتوقعت تاخذ جوالي من جد
أم راشد مقهورهـ من تصرفات بنتها : ماعليه يُمه .. لا تزعل
راشد : مو زعلان ..
رقت أم راشد الدرج وحصلت ريم ورينادر وخلود وديما يتابعون التليفزيون : أهلين حلوين
بناتها بـ إبتسامه : أهليـن بـ الغلا { أم راشد معروف إنها حنونه مرهـ }
أم راشد : وين روزان ؟؟
ريم : دخلت غرفتها
خلود سامعه صراخهم : لو عندي مثل بنت مثل تخلف روزان كان قتلتها من زمان
أم راشد : أعوذ بـ الله
ريم تدقها بـ الكلام : لكن إذا كانت هـ المتخلفه من الحبايب مستحيل تسوين هـ الشيء
كلهم ماعدا خلود : ههههههههههههههههههههههههـآآي
ريناد : ياي ع إللي يستحون
خلود : قاعدهـ أطالع التليفزيون أتوقع
ديما : صدقنا .. العيون بـ التليفزيون والتفكير فـ بيت خالتي أم سعود
أم راشد : ههههههههههههـآآي .. ياحلوهـ حمد صاير رجال قول وفعل
خلود وجهها الوان ..
ريم : أكيد .. لو مو رجال كان ماتنازلت خلود بـ فتح القلب له
ريناد : هههههههههههههههههههههههـآآي حلوهـ
خلود : إن شاء الله أشوف فـ كل وحدهـ يوم ..
أم راشد ترفع إيدينها : يارب
ديما : لا الغاليه تبي الفكه مننا
ريناد : أكيد عشان يفضى لها الجو وتغمز
أم راشد : هههههههههههههههههـآآي .. أقوم أشوف أختكم المعصبه أفضلي
ريم توصي أمها : خذي نفس وعدي للعشرهـ قبل لا تردين ع أي كلام منها
أم راشد : توصين الماسه إللي تعاملت معكم
خلود : ونعم التعامل إللي طلعني كذا
ريناد : من جد
أم راشد تستهبل : يلا أدعوا لي
البنات : موفقه .. ومشت وإهي تضحك ..

{ حمد يصير متكلم لـ أمه إنو يبي خلود وامه مخبرهـ خلود وأمها وباقي العائله عارفين لكن لسا ماتقدم رسمي عشان أخوهـ سعود لسا ماخطب } ..

عند وسام ووسن ووتين بـ سيارة وسام الكزس أخر موديل لونها الأسود ومن جوا ذهبي ..

وسام بينه وبين نفسه قبل لا يدخلون قصرهم الكبير .. لازم أقولها مهما كان إلا تعرف : ههههههه . . مادريتوا عن راكان الأهبل ؟؟
وسن أنتبهت له وناظرته .. وتين : لا شـ مسوي ؟؟
وسام يتصنع الضحك عشان مايبين لـ أخته إنه بيعرف إنها بتنصدم : ههههههههههههههه .. خطب بنت خالته وعرسه بعد شهرين .. مستعجل الرجال . . ههههههه ..
من جد صدمه لـ وتين والأكبر لـ وسن .. وتيـن : تتكلم من جدك ؟؟
وسام : من جد .. ليش ينقصه شيء لا يتزوج ؟؟
وتين من القهر صحيح ماتبيه يبعد وسن عنها لكن تعرف إنهم يحبون بعض وكيف يغدر فـ وسن إللي ترفض إللي يتقدمون لها عشانه : كيفه .. اهو الخســرااااان ..
وتناظر وسن إللي واضح عليها تفكر بـ إللي انقال من شوي .. شكلها ماستوعبت لسا ..
وسام يناظر سيارة خاله عزام : وااااااو .. عزام عندنا ..
وسن تكلمت بـ آلم تحاول تخفيه : الله يوفقه ..
وسام أنهبل ليتها ساكته ولا تكلمت ناظرها حصلها تناظر قبالها ولا هي حاسه فيه .. ونزلوا .. وسبقهم وسام واهو حاس بـ شعور اخته .. كيف مايحس واهو توأمها ويشعر بكل إللي تمر فيه سوا كانت مبسوطه وإلا تعيسه ..

وتين وإهي تمسكها قبل لا تنزل من كتفها وبعقلانيه : لا يهمك .. وإللي باعك بيعيه ..
وسن حركت راسه موافقه ع كلام وتين .. لكن وين القلب يوافق ع هـ الكلام .. حتى العقل مادخل له ولا أقتنع فيه .. تحبين من كنتي صغيرهـ ,, وتعيشين 4 سنوات من عمرك ع أمل إنو بينكم كلام واتفاق إنو اهو لك وإنتي له وترفضين الكل عشانه .. والأكبر من هذا تتحملين الإهانات إللي تجيك من أهله وكل هذا عشانه ! بـ العادهـ ما أحد يقدر يتكلم عليها بكلمه ولكن أهله قدروا يتكلمون ويسبون ويقولون اشياء ماهي فيها .. وتتجاهل كل الإهانات عشانه اهو .. ويطلع بـ الأخير غدار خاين كذاب .. تعشقه ويمثل عليها الحب .. ليش شـ ناقصها لما يضحك عليها ؟؟ بنت سُلطان وحفيدة الـ(ــــ) .. نزلوا ودخلت وسن من باب المطبخ ودخلت معاها وسن ورقت وتين فوق ووسن راحت تسلم ع خالها ..

عزام واهو يشوف وسن جايه تمشي : هلا ووغلااااااااااااا وأـنا أقول شنو هـ النور إللي طالع من هنا ..
وسن من بعد كلامه حست إنو في أحد يحبها من جد : هههه .. هلوووين وغلوووين وأـنا أقول شنو هـ النور إللي ساطع ع الشرقيه كلها .. وتسلم عليه
عزام : هههههههههه .. ياحبي لك إنتي وكلامك .. كيفك ؟؟
وسن : وياحبني لك أكثر .. أزقح .. شو أخبارك إنتا ؟
عزام : تمام التمام والحمدلله ..
وسن : دوم يارب .. وكيف جدو وجدتو ودارينوهـ القاطعه وربي لها وحشه الدوبا ؟؟
عزام : هههههه .. كلهم بخير ونعمه ويسلمون عليكم .. بـ النسبه ليش قاطعه إسأليها .. وارفعي ضغطها .. ترا أـنا رافعه لها قبل لا اجي .. أقول إنها صايرهـ دوووبا .. والمسكينه مصدقه ..
وسن : هههههههههههههههههههـآآي ..
وسام : تلاقيها بغت تنتحر ..
عزام : ليته ع كذا .. وربي صابها وسوسه .. ماتاكل إلا خفيف وكل شوي والثاني تناظر بـ المنظرهـ وتوزن نفسها ..
أم خالد : ههههههههههههههههههههههـآآي .. عاد إهي ع طوول يصدق
عزام : وربي أخر شيء حسيت بتأنيب الظمير ..
وسن ووسام وأم خالد : ههههههههههههههههههههههـآآي
وسام : أجل آبي أتصل فيها وبستهبل
عزام : عاد لا تقول إني مخبرك .. قول أحس من صوتك وطريقة تنفسك
وسن وام خالد ووسام : هههههههههههههههههههههههههههههـآآي ..
وسام : والله لـ أهبل فيها ..
وسن : أجل أـنا بكلمها وبقول عن مخططاتكم
وسام : عاد لاتصيرين نحيسه
وسن : كم تعطيني ؟؟
عزام : بل عليها بنت سُلطان صارت مصريه
أم خالد : ههههههههههههههههـآآي .. شفت كيف ما أدري ع منو طالعه
وسن حطت إيدها ع خصرها : لا والله ..
وسام رآف بـ صدمتها إللي جت لها من راكان وبحنيه : ماعليك منهم ياقلبي ..
وسن لمست الحنيه بـ جملته ناظرته بعيون فيها من الهم والحزن وإحساس بـ الخيانه والغدر وقالت : الله لا يحرمني منكم .. إنتم أحلى شيء بـ حياتي .. وقامت عشان ماتجيب االمصيبه إللي مخبيتها تحت ضحكها عندهم : يلا أستئذن .. وتين فوق وبروح لها ..
وسام حاس بعذاب أخته ويسب ولد عمه البنت جالسه تنتظرهـ من خطبته الأولى واهو عايش حايته ولا عليه ..
عزام يستهبل : هذا وجهي إذا جيت لك مرهـ ثانيه .. يـ إللي ماتستحين
وسن ناظرته تضحك : ولا يهمك اـنا أجيك
عزام : منو قال إني بـ أتركهم يسمحون لك تدخلين حتى الحديقه
وسن : أـفأ يـ الخال
عزام يكلمل إستهبال : يالليل .. خلاص بـ اسمح لك تدخلين .. أعرف ماتقدرين تستغنين عني .. شـ ذنبي إذا ربي خالقني مزيون ..
وسسن : ههههههههههههههههههههـآآي .. طالع علي ربي يحفظك
عزام : أقول فارقي لـ صاحبتك إللي ساحبه عليها فووق
وسن رقت الدرج تضحك ع خفة دم خالها ..


بـ الرياض بـ الإستراحه حقت أولاد أبو راكان ..

زياد معصب : ياخي منتب صاحي أكيد
راكان بكل برود : بـ العكس أكلمك وأـنا صاحي ونص
زياد : هذي سواهـ بتسويها ؟؟
راكان : إيه شـ علي منهم ..
زياد : ع الأقل عطهم خبر مو تسوي هذا من ورا ظهرهم .. والله وقتها ماراح يرضون عليك
راكان : تعرفني .. شيء براسي مسويه مسويه ولا أحد يقدر يمنعني .. أجل أنتظرهم ليما يرضون .. صاحي أنت
زياد : بـ التحايل يرضون
راكان : إيه صح .. كأنك ماتعرفهم
زياد : راكان إللي بتسويه ماهو سهل حاول تفكر من جديد ..
راكان : يصير خير
زياد عارف أخوهـ لا دخل شيء براسه خلاص ما أحد يقدر يمنعه يسويه مهما كان الشخص هذا ..

فـ بيت أبو تركي ...

" يُمه الله يعافيك بروح لـ وسن عندها وتين "
أم تركي : خليها بكرهـ
هنادي : يُمه !!
تركي لسا جاي من الشركه : السلام عليكم
أم تركي وهديل وهنادي : وعليكم السلام
أم تركي :: وين أبوك واخوك ؟؟
تركي : طلعنا أـنا والشباب سوأ وبدر جلس يسولف شوي وجيت اـنا .. والوالد مثل ماتعرفين شوي وجاي ..
هنادي : يُمه شقلتي
أم تركي : أبوك بيجي ذا الحين وبنحط العشاء خليها بعد العشاء
تركي : خير وين العزم إن شاء الله ؟
هنادي : بروح لـ بيت خالي سُلطان عند وسن ووتين
تركي مو عاجبه الوضع : ما شاء الله الآنسه الهايته موجودهـ هناك { قصدهـ ووتين }
هديل وأم تركي : هههههههههه ,,
هديل : ليش مسميها كذا ؟؟
تركي واهو يرفع حاجب : صادق هذي ماتجلس فـ بيتهم .. حلو إذا تعرف وشـ يصير عند أهلها .. ع طوول عند وسن .. المفروض تستحي ع وجهها البيت فيه عيال وبيحسون بخصوصيتهم وإهي لازقه لهم .. والله لو إني أخوها كان عرفت أتعامل معاها ..
هنادي بهبالها المتعودين عليه : زين إنك مو أخوها
تركي بعصبيه مكبوته : خير .. شـ قلتي طال عمرك
هنادي تناظرهـ بخوف لإنه يخوف إذا عصب : أقول يابختي أخوي كذا
أم تركي وهديل : ههههههههههههههههههههههههـآآي
تركي بطبعه : عيديها مرهـ ثانيه وشوفي شبيصير لك

قامت هنادي زعلانه وناظرها تركي وإهي تمشي مهما كان اخته ويحبها لكن لسانها طويل ويبي له مسك شوي لإنها ما راح تقدر تعيش إذا ماتعدل وضعها ..

أم تركي بحنانها : يُمه ليش عليها ؟؟
تركي : شسوي الله يخليك لي .. ما أحب البنت إللي كذا .. لازم تفهم ,, كل شيء وله حد .. بكرهـ زوجها مو متحمل طولة لسانها ورجلها إللي ع طول برا البيت ..
هديل بطبعها الهادي : كذا بتتعب .. لإنو البنات كلهم نفس وتين وهنادي
تركي : شـ علي ببنات الناس .. أـنا أهم ماعلي بنات عائلتي واختي .. وهنادي أـنا عندها ليما تتعلم شـ إللي يتحمله الواحد وشـ إللي مايتحمله .. ووتين دبرتها عندي ..
أم تركي وإهي تتبسم لـ ولدها إللي طبعه صعب لكن صادق بكل إللي يقوله هذا إللي تحتاجه البنت ..

{ تركي شخصيته قويه وقليل كلام ولا يحب البنت إللي لسانها طويل وتضحك ع طوول 'عندهـ البنت إلا تكون ثقيله' ولا يطيق إللي ع طوول طالعه مشاوير .. سوأ زيارهـ وإلا تسوق .. وكل هـ الأشياء إللي يكرهها مجتمعه فـ ويتن ويتمنى يكون أخو وتين عشان يعرف يتعامل معاها عدل .. ويحمد ربه إنو أخو هنادي وإلا كان هنادي ذا الحين نفس وتين .. عشان كذا موقف هنادي عند حدها }

عند وسن لما رقت الدور الثاني إلا هذا موبايلها يتصل طلعته من الشنطه وناظرت الإسم وابتسمت ..
وسن وإهي تتبسم : آلوووو ,,
ميار بفرح : حبيبتي كيفك ؟؟!!
وسن عارفه إنو صاحبتها عندها شيء : تمام ياحياتي .. إني شو عامله ؟؟
ميار : بخير .. أقول .. { وبصوت كله توتر } حددوا زواجي
وسن : حيااااااااااااااااااااتي .. مبروووووووووووك .. متى ؟؟
ميار: مستانسه إنتي ووجهك واـنا الخوف حايسني ..
وسن : عادي ياقلبي .. شيء طبيعي الخوف .. فترهـ وتعدي ..
ميار: يرحم والدينك .. وين فترهـ ..
وسن : أـفأ .. هذا وإنتي معروف إنك قويه ..
ميار: قويه بكل شيء إلا هـ الشيء ..
وسن : لا حوول توكلي ع ربي وجهزي ولا تهتمين
ميار: نسيتي إنو منزل الفلوس بـ حسابي من شهرين ومجهزهـ وخالصه واليوم العصر حددوا موعد الزواج بعد أسبوعين ..
وسن : ربي يوفقك .. هذا اهم شيء
ميار: آمين .. وعقبالك إن شاء الله ..
وسن بـ آلم : يجيب الله مطر
ميار : أـفأ بس
وسن : لا اـفأ ولا شيء .. يعني أـنا ما وراي إلا الزواج .. طيري لـ ولد عمك المتيم فيك وأـنا بقفل وتين عندي وتأخرت عليها ..
ميار : وتين عندك ياقلبي سلمي عليها ..
وسن : يوصل .. أنتبهي لـ نفسك ولا تفكرين بـ شيء ولا تخافين عادي .. إللي ربي كاتبه بيصير ..
ميار : الله يحفظك .. يلا باي ..
وسن : بيباي .. ودخلت جناحها حصلت وتين جالسه ع السرير وتحوس بـ موبايلها ..
وسن : هاي .. سوري تأخرت عليك
وتين تناظرها بتمعن : هايات .. لا عادي ..
وسن تحاول تشغل وتين بـ أي موضوع عشان ماتفتح موضوع راكان : لسا مقفله ميار من عندي .. وتسلم عليك ..
وتين : ربي يسلمها .. هـ البنت رهيبه
وسن : وبقوهـ .. ربي يوفقها .. زواجها بعد أسبوعين
وتين نطت من الوناسه : ههههههههههههههههههـآآي .. ياحليلها مابغت ..
وسن : لا ,, تكلمني والخوف لا عب فيها ..
وتين : الله يعينها .. طيب .. الهبلا هنادي ماراح تجي ..
وسن : ليش ؟؟
وتين : كـ العادهـ أخوها المعقد رافض ما أدري ع إيش شايف نفسه
وسن : ههههههههههـآآي .. حرام عليك وربي إنه رجال وقلبه طيب .. أـنا إللي ما أدري ليش تكرهينه ؟
وتين : أـنا إللي ما ادري ليش إنتي هاضمته ؟؟ {قالت بقهر} ومطلع لـي لقب الاخ ..
وسن ضحكت ع شكل بنت عمتها وصديقتها
وتين : آبي أعرف ليش تضحكين ؟؟
وسن ترفع أكتافها : ما أدري ..
وتين : وربي عليك برود مو ع أحد
وسن فمهت عليها : وليش أقهر حالي ع الفاضي .. تأكدي كل شيء مكتوب لي بـ أخذهـ سوأ كان عاجبني وإلا مو عاجبني رضيت فيه وإلا مارضيت ..
وتين تناظرها بقوهـ : تكابرين صح ؟؟
وسن : نووووووو ,,
وتين أنقهرت من جد لإنها تعرف وسن تعشق رااكان ولما يجي خبر إنو أختار وحدهـ غيرها ماتفاعلت مع الموضوع ولا كأنو شيء صاير : وسينوهـ
وسن تضحك : آمري وتينوهـ
وتين طفشت منها وبدون مقدمات حضنت وسن .. وسن ما أستغربت هـ الشيء لإنها متعودهـ ع وتين وهذي ع طوول حركتها .. ومتأكدهـ إنو موضوع خطبة راكان مأثرهـ ع وتين .. وسن بعقلانيه : ذا الحين أـنا إللي أحبه ليش إنتي متأثرهـ واـنا شفت الموضوع عادي
وتين: لإني عارفه إنو مو عادي عندك .. بس تكابرين
وسن : امكن مابعد أستوعبت الموضوع .. { قالت تستهبل } أحلى شيء فيني ما أستوعب الصدمات إللي تحطمني إلا بعد فترهـ من حدوثها ..
وتين : هههههههههـآآي .. رايقه تستهبلين ..
وسن : وليش أغث حالي .. { قالت بتغير مزاج وتين لإنه تعرف إذا تكلمت وتين زيادهـ ع كذا ماراح تقدر تتحمل وسن أكثر من كذا } ماعلينا .. قولي تركي شنو اللقب إللي مطلعه عليك ؟
وتين انقلب مزاجها : قطيعه .. إتخيلي .. يقول عني الهايته
وسن هنا خلاص : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههـآآي .. يقطع بليسه تركي
وتين : إيوا .. أضحكي شـ عليك مو إنتي إللي مطلع عليها اللقب
وسن : ياحياتي أـنا وإنتي واحد .. وإلا نسيتي إننا خوات
وتين : هههههههههههـآآي .. هبلا ع طوول أـنسى ,,
وسن فتحت لاب توبها تضبط لها صور بـ الفوتوشوب ووتين جالسه تفتح بـ موبايل وسن وتدز مقاطع صوت لها ..
وتين : وسن غني ,,
وسن : وإللي تسمعينه مو عاجبك { تقصد اللاب مشغله فيه أغنيه }
وتين : إلا بس آبي صوتك ..
وسن : حبي أعذريني مالي مزاج ..
وتين : طيب بـ أغير النغمات المخصصه لـ إللي عندك بـ الموبايل
وسن : ماشي .. لكن اخواني وأبوي وأمي لا تغيرينهم ...
وتين : لا توصين .. وكل وحدهـ أنشغلت بـ إللي معاها .. وبعدهـ بربع ساعه طلعت وتين من عند وسن لـ بيتهم ولا تعشت عند وسن .. ووسن دخلت تاخذ لها

" شـ عندها الأخلاق زفت ؟؟ "
وتين تناظر أخوها ياسر : سلامتك ..
أم سعود : من جد شـ فيك ؟؟
وتين : ياقلبي ولا شيء .. { قالت تصرف } تعرفين فريت المجمع وراسي مصدع شوي ..
حمد : ماينلام راسك إذا صدع .. نامي وخلاص ..
وتين : هذا إللي بيصير .. متى العشاء ؟
أم سعود : هذا اهم يحضرونه ..
أمل جت لهم : يلا العشاء جاهز ..
وتين : أبوي وين ؟؟
سعود : كبار العائله معزومين ع عشاء ..
وتين : أـها .. وراحوا يتعشون ..


" هلا حُبي "
أم خالد : ماما وينك .. ليش ماتردين ؟؟
وسن : سوري يُمه كنت أخذ شاور ..
أم خالد : أوكي .. تعالي حطينا العشاء ..
وسن : أخواني وأبوي موجودين ؟؟
أم خالد : أخوانك وخالك غزام .. وابوك معزوم ع عشاء ..
وسن : أوكي بنزل ذا الحين .. باي وقفلوا ..
نزلت وسن : السلامموووووووو عليكممم ..
كلهم : وعليكم السلام
وسام : كيفك ؟؟
وسن ناظرته مو فاهمه شيء : مثل مانت شايف
حاتم : شفيها ؟؟
وسام : بس كذا .. حرام أسأل عن توأمي .
عزام : ترا أزعجتنا بـ توأمك هذا ..
وسن بثقه : يحصلك هـ التوأم
عزام : من حلاتكم عاد
وسن : أدري مو من قلبك .. ولا تحاول ترقع السالفه
خالد : ههههههههههـآآي .. والله يـ الثقه
عزام : أـنا أدري .. ع إيش واثقه
وسن : ببساطه .. وسن بنت سُلطان وجوهرهـ واخت هـ الحلوين وتأشر ع أخوانها
عزام : يـ النذله .. أـنا خالك
وسن : قلت لك يحصل لك هـ التوأم ؟ .. وشفت حالك
عزام : مردودهـ يامغرورهـ
وسن : تُكفى ,, ترا أكرهـ هـ الكلمه
عزام يرفع حاجب : غريب بـ العادهـ البنات يموتون ع ما أحد يقول لهم مغرورهـ
وسن : هذيل البنات مو وسن
عزام ناوي يطفرها : ليش شـ فرقك عنهم ..؟؟
وسن : سلامت عمرك .. متى ماعرفت وسن عدل تعرف شـ الفرق عن إللي تكلمت عنهم ..
عزام : وتقول مو مغرورهـ
وسن : إيوا .. مو مغرورهـ ..
أم خالد : تراها واثقه بنفسها بـ زيادهـ يعني لا تحاول ..
عزام : هذذي وسوسه مو ثقه
وسن : كيفك .. أـنا مو مسؤوله أوضح للناس شنو أـنا وشنو طبعي وإذا صادقين فـ كلامهم وإلا لا .. خذ راحتك .. كل واحد وله وجهة نظر ..
خالد وحاتم ووسام : هههههههههههههههههههههـآآي ..
وسام : لقط لقط
عزام : أقول أسكت إنت .. { يكلم وسن بـ عتب } أـنا صرت ناس ؟؟
وسن تناظرهـ : سوري .. لكن هذا ردي .. ولك حق تزعل ولك حق نتأسف لك .. وتقوم تبوس خالها ع خدهـ .. سوري مرهـ ثانيه ..
عزام : وربي مو صاحيه
أم خالد : تاكلك بـ لسانها ..
عزام : تجرح وتداوي الجرح ع طوول .. ولا كأنو شيء صار ..
وسن : إن شاء الله بعمري ما أجرح إنسان
عزام : إذا الناس بتجرح وتداوي ع طول و كذا وقتها ياحلاتها الجروح ..
كلهم : ههههههههههههههههههههههههههههـآآي ..
وسن : لا يغرك تعاملي .. في كثير يختلف عني ..
وسام : صح يجرح ويترك الجرح وليته ع كذا ..
وسن : عادي .. كل واحد وطريقته ..
أم خالد وجوالها يدق وترد .. هلا .. إيوا عندي .. لحظه .. وتعطي الموبايل وسن
وسن : آلوو
وتين : وينك عن الموبايل .. ؟؟
وسن : الموبايل بغرفتي واـنا نازله أتعشى
وتين : طيب .. كيفك .. وكيف أوضاعك
وسن : عال العال والحمدلله
وتين : وسن بـ الله عليك ..؟؟
وسن : شفيك .. وربي منيحه
وتين : والنفسيه ؟؟
وسن : تعرفين كان مارديت عليك ..
وتين : أوكي عوافي .. ويلا بيننا آلو بكرهـ إن شاء الله .. تصبحين ع خير بنـام ..
وسن : يعافيك .. إن شاء الله .. نوم العوافي إن شاء الله .. وقفلت ..
وسام : تستئذنك إذا جت تنام ؟؟
وسن تستهبل عليه : إيوا .. ليش حرام ؟؟
حاتم : من جدك ؟؟
وسن : صدقت إنت بعد ..
وسام : أجل شعندها وإهي ماصار لها وقت طالعه من عندك ؟؟
وسن : تسألني عن شغله ..
عزام : ياحليلها كأنها أختك
أم خالد : بـ الأمانه كل بنات عماتهم عسل ..
حاتم : الله لا يفرق ..
كلهم : آميـن ..

عند أبو خالد بـ العشاء إللي معزومين عليه كان يكلم تليفون ..
" حياك الله فـ اي وقت "
أبو الوافي : الله يبقيك أـنا بجيك فـ مكان مافي شغل ..
أبو خالد : الموضوع مايصلح بـ الشركه ؟؟{ ابو خالد مايطلع من الشركه الظهر إلا بعد الساعه 2 وهذا مو وقت زيارات ويرجع للشركه الساعه 4 ومايطلع منها إلا بعد الساعه 8 }
أبو الوافي : لا مايصلح ..
أبو خالد : اجل الله يحييك فـ بيتي ..
أبو الوافي : متى تصير موجود بكرهـ فـ البيت و فاضي ؟؟
أبو خالد قرر يطلع المغرب من الشركه : حياك الله بعد المغرب ..
أبو الوافي : الله يحيك .. تامرني بشيء ..
أبو خالد : سلامتك ..
أبو الوافي : فمان الله
أبو خالد : فمان الله وقفلوا ..


فـ بيت أبو فارس .. جالسين أم فارس وفيصل بغرفة أمه .. صحيح أبو فارس ماخذ ثنتين وكل وحدهـ فـ بيت والبيتين هذي مشبوكه فـ بعض وكل بيت له مدخل ومخرج للبيت الثاني ومدخل ومخرج للحوش .. ومعودهم أبو فارس إنهم يجتمعون كلهم ع الأكل ووقت النوم كل وحدهـ فـ بيتها ..

أم فارس : شقلت يُمه ؟؟
فيصل : الشور شورك وشور الوالد
أم فارس : أـنا كلمت أبوك وقال والنعم فيها وفـ منسبهم .. اخذي راي فيصل ويصير خير بعد زواج فارس ..
فيصل : كم عمرها ؟؟
أم فارس:: كبر هنادي بنت عمتك وعمرها 19 سنه وتدرس أول سنه جامعه .. والبنت ما شاء الله عليها جمال واخلاق ,, ولا تنسى أبوها وامها ما شاء الله عليهم .. أـنا من شفتها وأـنا أقول هذي مخلوقه لـ فيصل ..
فيصل : إنتي من زمان وإنتي تمدحين فيها عندي وارتحت لها من كلامك .. وأـنا أعرف أخوها .. ودام إنها تصير لـ خالتي جوهرهـ والله والنعم ..
أم فارس مبسوطه : يعني أبشر أبوك ..
فيصل يتبسم لـ فرحة أمه له
أم فارس : الله يوفقك وييسر أمرك ..
فيصل يقوم يبوس راس أمه : تكفيني هـ الدعوهـ يـ الغاليه ..
فارس جالس بـ الصاله يتابع التليفزيون : شعندهـ طالع والوجه يضحك ؟؟
فيصل : لو أقول لك ما راح تصدق
فارس تحمس : قول وأصدق
فيصل واهو فرحان : بخطب ..
فارس يقوم يسلم ع أخوهـ ويضحك : ألف مبروك .. مابغوا يفكرون فيك
فيصل : الحمدلله ..
فارس : من بنات عماتي وإلا عماني ؟؟
فيصل : لا ..
فارس أستغرب : أجل مين ؟؟
فيصل : تعرف خالتي جوهرهـ مو عندها أخت متزوجه وعندها اعيال وبنات ..
فارس : لا تقول أخت مشعل ؟؟
فيصل : إلا اهي ..
فارس : والله ونعم .. وإن شاء الله ربي يكتبها من نصيبك
فيصل : إن شاء الله ..
فارس : شكلك متولع .. لا يكون شايفها بس ؟؟
فيصل : من فترهـ طويله وأمي تمدحها لي .. والصراحه مدح أمي لها دخل قلبي وارتحت لها .. وأكتشفت إنو هذي البنت إللي آبيها
فارس : متى بتخطب ؟؟
فيصل : أبوي يقول بعد زواجك .. واـنا بقولهم يستعجلون ..
فارس : الله يسهل ..
فيصل : آمين ..

بـ جناح وسن جالسه ع السرير ومشغله أغنية 'قله' لـ عبدالمجيد عبدالله .. ومغطيه رجولها بـ الغطا وحاطه راسها ع ركبها ..
حاتم واهو يدخل يشوف جناح وسن مفتوح .. ناظر غرفة نومها فيها نور خفيف وطالع صوت الأغنيه لـ غرفة جلوسها ..
بكل حنيه 'شفيك'؟؟
وسن ماتبي ترفع راسها عشان مايلاحظ إللي فيها : سلامتك
حاتم سمع صوتها متغير وبـ نفس صوته الحنون من شوي واهو يحط إيدهـ ع راسها : قلبي شـ إللي مضايقك ؟؟
وسن : ولا شيء ..
حاتم : طيب أرفعي راسك ..
وسن أبتلشت .. حاتم : ناظريني
وسن ترفع راسها مو لـجهة للجهه إللي اهو مو فيها ..
حاتم : شفتي .. فيك شيء
وسن تدور عذر : شيء مايستاهل ..
حاتم : طيب ممكن أعرفه ..
وسن مسحت دموعها بـ إيدها وناظرته : بس صاحبتي بتتزوج ..
حاتم : طيب أدعي لها بـ التوفيق
وسن : هذا شيء أكيد
حاتم : طيب وين المشكله ؟؟
وسن : إحتمال تنقل مع زوجها ,, وما راح تكون علاقتنا نفس اول .. { كملت وإهي تغصب نفسها ماتنزل دموعها وبـ داخلها غصه } بتتغير بعد الزواج
حاتم : تأكدي .. مافي أحد يبقى ع حاله
وسن بعيون مدمعه : يعني إنتم بعدين لما تتزوجون بتتغيرون علي ..
حاتم : لا ياقلبي إحنا اخوانك ونحبك وبـ إذن الله مانتغير ..
وسن نزلت دموعها .. من فين تحصلها .. من زواج صاحبتها إللي ما راح تبقى علاقتهم نفس أول .. وإلا راكان وغدرهـ لها ..
حاتم : وبعدين مع هـ الدموع ..
وسن : ـــــــــــ
حاتم واهو يمسح ع شعرها : خلاص ياقلبي .. صاحبتك إذا من جد علاقتكم فـ بعض قويه وإهي من النوع إللي مايأثر عليه أي تغير يطرأ بـ حياته صدقيني وقتها ما راح تتغير ..
وسن : من أـيام الروضه سوأ
حاتم : إن شاء الله ما راح تتغير
وسن تحرك راسها مأيدهـ كلامه ..
حاتم : يلا .. طفي هـ الحزن إللي مالي الغرفه وتعوذي من الشيطان ونامي ..
وسن : إن شاء الله .. بغيت شيء لما جيت ؟؟
حاتم : سلامتك .. بس شفت الجناح مفتوح وقلت بتطمن عليك ..
وسن : الله لا يحرمني منكم ,,
حاتم : ولا منك ياقلبي .. يلا مثل ماقلت لك ,, وتصبحين ع خير واهو يقوم ويطلع من عندها ..

يـوم الأثنين الظهر حزت الغدأ فـ بيت أبو خالد ..

أبو خالد : اليوم المغرب بطلع من الشركه وآبي واحد منكم يصير معاي ..
خالد : عسا ماشر
أبو خالد :ماشر .. بس بيزورني واحد هنا بـ البيت
خالد : السموحه منك .. بعد المغرب عندي موعد بـ العقار ..
حاتم : خلاص أـنا أصير معاك ..
أبو خالد : الله يبارك لي فيكم ..
أم خالد : مين إللي بيزورنا ؟؟
أبو خالد : أبو الوافي ..
حاتم : أبو الوافي هنا ؟؟
أبو خالد : حتى أـنا أستغربت .. صار له 8 سنين ما جا للسعوديه
خالد : من جد غريبه
أبو خالد : بنشوف شـ عندهـ إذا جا
أم خالد : طيب أبو فارس وابو سعود وأبو تركي بيكونون هنا ؟؟
أبو خالد : لا .. أـنا ووحاتم ووسام بس والباقين بيجلسون بـ الشركه .. وبعد صلاة العشاء بيجون كلهم ..
وسام : بتعشيه ؟؟
خالد : أكيد الرجال من زمان ماجا للسعوديه .. وزايرنا فـ بيتنا ليش مانعشيه
أبو خالد : صادق أخوك
أبو خالد واهو يقوم من طاولة الطعام : الحمدلله .. صحيني للآذان ..
أم خالد : إن شاء الله
وسام : غريبه شعندهـ جاي ..؟؟
وسن : ليش مكبر الموضوع
وسام : ياربي .. الناس يقولون من 8 سنين ماجا للسعوديه
وسن : وإذا
وسام : هذي إللي بترفع ضغطي
حاتم : هههههههههههههههه .. ليش رافع ضغطك .. كلها 3 ساعات وبتعرف شيبي ..
وسام عندهـ الـ 3 ساعاات كأنها 3 سنين ..
خالد : أـنا بنام نص ساعه وصحوني ..
وسام : ما راح أصحيك ..
وسن : ماعليك منه أـنا بصحيك ..
خالد : الله يخلي لي اوخيتي
وسام : إيه ماعليه ..
خالد : ههههههههههههههه .. وقامموا كلهم من الغدأ


فـ بيت أم راشد ..
'هلا والله بـ أم طلال'
أم طلال : هلا فيك .. كيفكم ؟؟
أم راشد : بخير الله يسلمك .. إنتي كيفك ؟؟
أم طلال : بخير والحمدلله .. وكيف أبو راشد .. وراشد والبنات ؟؟
أم راشد : كلهم بخير ونعمه .. كيف عمي ودارين وعزام ؟؟
أم طلال : بخير والحمدلله .. أـنا مكلمتك اليوم وإحنا طالبين القرب منكم فـ بنتكم ريم لـ ولدنا عزام ومثل مانتي عارفه لسا راجع من الخارج وبيتوظف بـ الشرقيه إن شاء الله وإذا صار بيننا نصيب زاروكم الرياجيل رسمي ..
أم راشد : والله والنعم .. وعزام ولدنا مثل ما ريم بنتكم .. عطيني وقت أسأل البنت وابوهـا وارد لك خبر ..
أم طلال : ترانا مستعجلين ونبي الرد مايطول ..
أم راشد : إن شاء الله أفاتح أبوها إذا رجع للبيت وبعدهـ البنت .. وارد لك ..
أم طلال : الله يكتب إللي فيه الخير .. توصيني شيء ؟؟
أم راشد : سلامة عمرك وسلمي لي ع عمي ودارين ..
ام طلال : يوصل .. وإنتي سلمي لي ع البنات .. مع السلامه ..
أم راشد : يوصل .. مع السلامه ..


فـ بيت أم فارس ..
فيصل : يُمه متى تكلمين أمها ؟؟
أم فارس : منهي ؟؟
فيصل : أـفـأ مامداك تنسين
أم فارس وإهي تتذكر : إيوا.. قلت لـ أبوك .. وقال يصير خير
إلا هذا أبوهـ داخل من صلاة العصر : السلام عليكم ..
كلهم : وعليكم السلام ..
أم فارس : هذا أبوك كلمه
أبو فارس يناظر فارس : شـ فيه ؟؟ ناقصك شيء ؟؟
فارس : لا الله يطولنا بعمرك .. هذا فيصل إللي بيكلمك ..
أبو فارس : وشـ عندك واـنا أبوك ؟؟
فيصل : آبيكم تخطبون لي قبل زواج فارس
أبو فارس : هههههههههه .. ماتفررق يابوك زواج فارس ماهو بعيد ..
فيصل : وإذا أـنا آبي قبل زواج فارس
أبو فارس : خلاص أمك تكلم أمها وتشوف إذا مرحبين فينا رحنا أـنا وعمانك رسمي لهم ..
فيصل فرحان : يُمه الله يخليك لي كلميها ..
أم فارس : ههههههههههه .. مافي قبل نهاية الاسبوع ..
فيصل : يرحم والدينك لا
أبو فارس : هههههههههههه . . ترا نهاية الاسبوع مابقى عليها إلا ثلاث أيـام ..
فيصل : إيه لكن ع مايشاورون البنت وأبوها .. يبي لها وقت ..
أم فارس : خلاص إذا فضيت اليوم كلمتها ..
فيصل : أفضي لك الوقت ..
كلهم : ههههههههههههههههههه
فيصل : واـنا صادق ..
فارس : أثقل ,,
فيصل : إذا ع الثقل تاركه لك
أبو فارس واهو يضحك : مستعجل ..
فيصل : لا تلومني .. من تكلمت عنها الوالدهـ وإهي عاجبتني ومرتاح لها ..
فارس : لا وزيادهـ .. الأخو يكتب فيها ..
أبو فارس وأم فارس : هههههههههههههههههههه
أبو فارس : أجل الله يعينك
أم فارس : خلاص بكلمها بعد المغرب والله يسهل
كلهم : اللهم آمين
أبو فارس : يلا مشينا للشركه .. وقاموا كلهم

فـ الرياض .. وفـ غرفة هوازن ..

'هلا حبيبي'
وائل : هلا بحياتي .. شخبارك ؟؟
هوازن وإهي متبطحه ع السرير : مشتاقه ,,
وائل : أـنا ما أققدر أتحمل
هوازن : ولا اـنا
وائل : والعمل ؟
هوازن : بطلع للمجمع بعد شوي .. تجي هناك ؟؟
وائل : وهذا سؤال .. أكيد بجي إذا السالفه فيها شوفه
هوازن تضحك بمياعه : ههههههههـآآي ..
وائل : ياويلي ع الضحكه وراعيتها
هوازن يقال إنها مستحيه : ــــــــــــ
وائل : شقاعدهـ تسوين ؟؟
هوزان : أبد ولا شيء .. { وبكل حقارهـ } متبطحه ع سريري ..
وائل : { الكلام مشفر } .. ومعروف كلام كل وحدهـ تكلم شاب ماله علاقه فيها ونهاية علاقتهم كلام فاضي .. شاب ويحصل بنت لا يعرفها ولا تعرفه لا اهو يخجل منها ويخاف عليها ولا إهي تخجل منه وانوواع الكلام المنحط ..

{ وائل واحد متعرفه عليه هوازن بـ النت وعلاقتهم فـ بعض من سنتين .. فـ البدايه ماسنجر بعدين تطورت العلاقه للموبايل وبعد كذا تطورت لـ مقابلات من بعيد لـ بعيد .. وبعدين الله يستر ومعروف نهايتها .. هوازن وحدهـ شعرها إلـى أكتافها ع طوول تغير لونه .. بيضاء طويله شوي ,, جسمها نحيل .. هوازن وحدهـ تكون علاقات مع شباب ولا تطوول وياهم وكل يوم والثاني لها واحد جديد ,, ووائل اهو الوحيد إللي باقي معاها مع الجدد إللي تتتعرف عليهم } ..


فـ بيت أم راشد بعد المغرب وإهي جالسه مع ريم ..
"ها قلبي شـ قلتي ؟؟"
ريم خجلانه : يُمه بس أـنا ما أعرفه ..
أم راشد : فاهمه عليك ياقلبي .. شوفي أـنا خذيت أبوك واـنا ما أعرف عنه شيء ولا اهو من عائلتنا نفس ما أخذوا خواتي والحمدلله مبسوطه .. وبعدين إذا وافقتي راح يشوفك وتشوفينه وتكلمون بعض .. وبعدين جوهرهـ ووسن ع طول يسولفون عنه وعن طيبته .. وفوق هذا ماعمري سمعت إلا يمدحون فيه يعني مو نفس شباب هـ اليومين ..
ريم : أبوي شـ قال ؟؟
أم راشد : أبوك قال إذا إهي موافقه الله يوفقهم
ريم : إللي تشوفونه ..
أم راشد وإهي تبوس بنتها : الله يوفقك ماما ويبلغني فـ باقي خواتك ..
ريم : آمين ..

أم راشد ردت ع أم طلال إنهم مرحبين فيهم .. وقالت أم طلال إنهم نهاية الأسبوع راح يجون رسمي الرياجيل ..


فـ بيت أبو خالد .. وسن كانت لابسه بنطلون جينز وبدي فوشي لونه رايق .. وشعرها ماسكته من فووق وتاركه الباقي مفتوح وميك آب ناعم مناسب ع جمالها .. وجالسه بغرفتها جا لها وليد : وسن الله انتي حلوهـ
وسن وإهي تبوسه : إنت إللي حلو حبيبي ..
وليد : وسن ماما تقول تعالي تحت ذا الحين بيجون عماتي ..
نزلت وسن ووليد تحت عند أمهم ..
وسن وإهي تبوس أمها ع خدها : فديتهم يااناس إللي جالسين بـ روحهم ..
أم خالد : هههههههههههـآآي .. وليد حبيبي روح عند بابا
وليد : إن شاء الله
وسن : جا لهم الرجال ؟؟
أم خالد : إيوا جالسين بـ المجلس ..
أم خالد : عزام خطب ..
وسن مبسوطه ع الأخر : ياحيااااااااااااااااااتي .. منو سعيدة الحظ
أم خالد : ماتتوقعينها
وسن : منو ؟؟
أم خالد : ريم بنت عمتك ..
وسن هنا نطت من الوناسه : حلووووووووووووووووو .. وافقت وإلا لا
أم خالد : لسا أمي مقفله مني تقول ردت عليهم أم راشد إنهم موافقين
وسن : يسسسسسسسسسسسس .. وناسه .. بتصل فيه ..
أم خالد : هذا الكلام بين الحريم وخطبة الرياجيل الرسميه نهاية الأسبوع هذا ..
وسن : ياعمري وربي مبسوطه لهم .. ربي يوفقهم ..
أم خالد : آمين .. ويبلغني فيكم ..
وسن : يجيب الله مطر ..
أم خالد : جتنا عقدة خالد وحاتم وفواز .. وينها العنود عنك بس ..
وسن : هههههههههههههههههـآآي .. ياحلاتها عمتي لو تعرف إني أنضميت لهم لـ تموتني ..
أم خالد : لا تستعجلين .. تجي وببشرها ..
وسن : هههههههههههههههههههههـآآي .. وربي أتخيل شكلها ..
أم خالد : هههههههههههههههههههـآآي .. ياحلاتها إهي واستهبالاتها ..
وسن : أـنا ما ادري ماسكه ع أخواني وعمي فواز .. وعندها 3 أولاد ماتكلمت لـ أحد فيهم غير حمد حتى مو رسمي وياسر اهو وهنادي من بعيد لـ بعيد ..
أم خالد : لا تخافين . . أكيد قاعدهـ تخطط لهم هذي العنود ..
وسن : ياحليلها

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للهلاك, معاك, معشوقي, الله, رواية, والكامل, كاملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t174444.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ ظ…ط¹ط§ظƒ ظ…ط¹ط§ظƒ ط­طھظ‰ ظ„ظ„ظ‡ظ„ط§ظƒ ظƒط§ظ…ظ„ظ‡ ط§ظ„ط§ط±ط´ظٹظپ This thread Refback 10-09-14 02:32 PM
ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ ظ…ط¹ط§ظƒ ظ…ط¹ط§ظƒ ط­طھظ‰ ظ„ظ„ظ‡ظ„ط§ظƒ This thread Refback 06-09-14 10:27 PM
ظ‚طµط© ط¨ظƒط§ ظ…ط§ظ†ط¹ ط¨ظ† ط´ظ„ط­ط§ط· ظپظٹ ط¹ط²ط§ This thread Refback 15-08-14 08:26 PM
ظ…ظ†ط¹ظ… ط¹ط³ظ„ظٹط© mp ط³ظ…ط¹ظ†ط§ This thread Refback 14-08-14 07:30 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ This thread Refback 10-08-14 04:13 PM
ط±ط§ظƒط§ظ† ط®ط§ظ„ط¯ ط®ط¨ط± ط¹ط§ط¬ظ„ mp This thread Refback 06-08-14 09:58 PM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ This thread Refback 06-08-14 01:51 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ This thread Refback 05-08-14 02:30 PM
ط­ط§طھظ… ط¹ط²ط§ظ… ظٹط¨ظƒظٹ ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„ظ‡ظˆط§ This thread Refback 05-08-14 06:39 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ This thread Refback 05-08-14 12:09 AM
ط±ط§ظƒط§ظ† ط®ط§ظ„ط¯ ط®ط¨ط± ط¹ط§ط¬ظ„ mp This thread Refback 04-08-14 09:30 PM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط±ظˆط§ظٹط© ظ…ط¹ط´ظˆظ‚ظٹ ظƒظ„ظٹ This thread Refback 03-08-14 02:58 AM


الساعة الآن 02:24 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية