لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





|[ فعاليات منتديات ليلاس]|

.:: الفعالية 1 ::.

.:: الفعالية 2 ::.

.:: الفعالية 3 ::.

.:: الفعالية 4 ::.

.:: الفعالية 5 ::.

.:: الفعالية 6 ::.



العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > روايات منوعة > روايات ألحان
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

روايات ألحان روايات ألحان


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-04-12, 02:01 PM   المشاركة رقم: 66
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العامة
فريق كتابة الروايات الرومانسية
عضو في فريق الترجمة
ملكة عالم الطفل


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 77546
المشاركات: 67,667
الجنس أنثى
معدل التقييم: Rehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدع
نقاط التقييم: 100945

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Rehana غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Rehana المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

وطبعت سيلين قبلة عابرة بهدف تجربة فلتشر :
- لم اتصور قط صاحبة وكالة على هذا القدر من البهاء.
رفع فلتشر كتفيه قائلا:
- وكيلتي انا لابد ان تكون هكذا , لم اكن اعرض اعمالي مدة عامين فقط إذ كنت ارتب كافة اموري معها بكل نجاح من خلال الاتصالات الهاتفية , لاداعي لأن اخبرك بانني عندما التقيت بها كادت مشاعري نحوها ان تتحول الى الضد, على اي حال إنها وكيلة لها ثقلها .
- ذكرت في حديثها انها ستقوم بكشف ماعن شخصيتك .. ماالذي كانت تعنيه بذلك؟
- أوحت سيلين اليّ بأن اعد البوما من الصور المصحوبة بالتعليقات , شغلت وقتي في اثناء فترة النقاهة بهذا العمل لأنني لم اكن افكر آنذاك في أمر العودة او الرحيل , ولم يوافق المحرر على معاونتي في اتمام هذا العمل او الرحيل , ولم يوافق المحرر على معاونتي في اتمام هذا العمل إلا بشرط واحد هو ان اكشف في مقدمة الكتاب عن هويتي , يقول ان هذه السرية التي احطت بها نفسي قد دامت طويلا وان الكثير من التخمينات فيما يختص بهويتي الحقيقية قد تؤثر على اعمالي سلبيا, اطرتني سيلين بسيل من المكالمات الهاتفية اثناء فترة إقامتي بالمستشفى وانتهى الأمر بي الى الأخذ برأيها, من حقي ان اختار الصور الفوتوغرافية التي ارى ان تتضمنها افتتاحية الكتاب واعتزم ايضا إهداء هذا الكتاب الى تلك الطفلة التي ستظهر صورتها على الغلاف .. الطفلة صاحبة العينين الصامتتين.منتديات ليلاس
- إنها صورة رائعة يافلتشر.
- بالتأكيد عندما افكر في تلك الطفلة يزيد حبي للحياة وتعلقي بها وازداد حمد لله أنني قد نجوت من هذه الحادثة.
توقف عن الحديث ثم حرر حلقه ومرر يده فوق شعره قائلا:
- قتلت تلك الفتاة الصغيرة بعد اسبوع واحد من تاريخ هذه الصورة , هاجم الاعداء قريتها و .. قتلوها , كنت قد اعطيتها مصاصة برائحة النعناع وبدلا من ان تأكلها فضلت ان تحتفظ بها بداخل غلافها من الورق اللوفان وان تلعب بها معجبة بالصوت الذي يصدره هذا النوع من الورق .
منتديات ليلاس
شرحت لها ان هذه القطعة من الحلوى لذيذة الطعم وقد صنعت من اجل ان تؤكل , لكنها هزت رأسها واحكمت قبضتها على المصاصة.اعتقد انها ارادت ان تحتفظ بها .
وبعد غارة العدو توجهنا الى القرية ووجدتها .. ميتة ورأيت بعيني انها لم تزل محتفظة بالمصاصة في يدها , وقاموا بدفن الطفلة ومعها ثروتها التي اطبقت يدها عليها بعناية , سوف اتذكرها..ماحيتت.منتديات ليلاس
لم تستطع نانسي ان تتحمل المزيد اندفعت نحو فلتشر فطوقته بذراعين قويتين , دس فلتشر وجهه في تموجات شعرها المعطر.
وضعت وجنتها فوق صدره فأحست بمدى المجهود الذي كان يبذله من اجل ان يقاوم الاستسلام لحزنه, وعندما احست بأن توتر اعصابه قد زال رفعت رأسها بشموخ واعترفت له بمنتهى الرقة:
- احبك .. من كل قلبي وبكل كياني احبك.
توترت اعصاب فلتشر على غير المتوقع لكن قبل ان تسنح الفرصة لأن تتساءل عن السبب كان فمه قد اقترب من شفتيها وانهال فوقهما بكل قوة , تنبه جسدهما على الفور حتى احتوى نانسي دوار شديد.منتديات ليلاس
فاستسلمت الى الدفء الذي احست به ينبثق من جسد فلتشر واطلقت تنهد ارتياح.
- نانسي... لنخرج من هنا .. مارأيك؟
فقالت متنهدة قبالة فمه دون ان تتمكن بعد من الابتعاد عنه:
- نعم , لكن معرضك..؟
- تتولى سيلين امره , إنني احد موكليها وقد اعتادت ذلك من قبل.

 
 

 

عرض البوم صور Rehana   رد مع اقتباس
قديم 16-04-12, 02:06 PM   المشاركة رقم: 67
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العامة
فريق كتابة الروايات الرومانسية
عضو في فريق الترجمة
ملكة عالم الطفل


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 77546
المشاركات: 67,667
الجنس أنثى
معدل التقييم: Rehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدع
نقاط التقييم: 100945

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Rehana غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Rehana المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

- هل تتصور احساس الزوار اذا علموا ان ديفيد فورستر موجود بينهم؟.
- لا وجود لذلك الرجل.
- بل انه موجود بالتأكيد! انه جزء منك , فلتشر إنني سعيدة جدا انك قد كشفت لي عن اسرارك! سعيدة بأن اتعرف على حقيقتك! وانني فخور بك جدا.
فقال وهو يبتعد عنها قليلاً:
- بل فخور بماقد حققه ديفيد فورستر بمعنى ادق , لكن ماذا ستكون مكانة فلتشر ماك جيل الشجاع في علاقتنا؟.
- ماالذي اصابك يافلتشر. ولماذا هذه النظرة الفاترة المفاجئة؟ ماالذي قلته واغضبك؟
- لاشأن لهذا باقوالك , إنني متعب قليلا وهذا كل مافي الأمر.منتديات ليلاس
تنظيم المعرض في خلال مثل هذه الفترة القصيرة استنفد جميع قواي.
- فعلت ذلك من اجلي؟ حتى تطلعني على مافعلته خلال السنوات الست مدة غيابك؟
- نعم.
- اشكرك ياحبيبي اشكرك واحبك.
تأملها لحظة بنظرات جادة ثم رفع رأسه مشيرا بذقنه الى باب الخروج:
- هيا بنا.
منتديات ليلاس
عبرا قاعة العرض دون ان يزعجهما احد, وعندما بلغا المنبسط الخارجي ابرز فلتشر الى حارس البواية بطاقة سداد رسوم انتظار سيارته ولم تمض لحظات حتى استقرت نانسي, فوق مقعد سيارته المريح, ابتسمت الى فلتشر متسائلة:
- هل أنت جائع ياحبيبي؟
- لا وأنت؟
- ولا أنا . وعقبك؟
- لا اشعر بأي ألم بها.منتديات ليلاس
- هل يعلم والدك ان ديفيد فورستر هو أنت؟
- لا, لأنني كنت متمسكا بأن تكوني اول من يعرف ذلك, اما الآن فيمكنني ان اخبرهما بكل شيء , ومع ذلك ينبغي ألا تنتشر هذه الانباء بسبب عقد الاحتكار الموقع مع دار النشر, وإنني اتساءل ايضا هل من المناسب ان احيط كيب علما بذلك؟ و لااعني بذلك ان لا ثقة لي به لكن في مثل عمره هذا قد تهزه هذه المفاجأة وفي نشوة ابتهاجه من الممكن ان يتجاوز حدود الحرص في حديثه, ومع ذلك سافكر اولا في هذا الأمر.منتديات ليلاس
- أقدر قيمة مجاملتك لي بأن كشفت لي عن هذا السر قبل ان تفاتح اسرتك فيه.
انطلقت السيارة بهما تنهب الطريق بسلاسة وسهولة , خيم الصمت عليهما فترة من الزمن حتى وضع فلتشر له نهاية بقوله:
- اريدك يانانسي , اريد ان اشعر بجسدك قبالة جسدي.
لام فلتشر نفسه على هذا التسرع إذ لم يكن من المناسب ان يعترف لها بذلك وهو بعد خلف عجلة القيادة, اما نانسي فحمدت حسن حظها إذ كانت تخشى ان يكون الرجل الذي احتضنته بهذا القدر من الحب والذي ابقت على حبها له على مدى ست سنوات كاملة من الإرهاق لايمكنه ان يترجم حبه لها ويمنحها تلك السعادة التي طالما انتظرتها بفارغ الصبر.ريحانة
- وانا ايضا يافلتشر اريدك, تريد ان نقضي ليلتنا؟ بحجرتك ام بحجرتي؟.
رمقها بنظرة خاطفة ملؤها الدهشة ... ثم ضحك.



نهاية الفصل السابع

 
 

 

عرض البوم صور Rehana   رد مع اقتباس
قديم 19-04-12, 10:16 PM   المشاركة رقم: 68
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العامة
فريق كتابة الروايات الرومانسية
عضو في فريق الترجمة
ملكة عالم الطفل


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 77546
المشاركات: 67,667
الجنس أنثى
معدل التقييم: Rehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدع
نقاط التقييم: 100945

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Rehana غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Rehana المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

الفصل الثامن

التفت فلتشر بسرعة شديدة جدا في غلق الباب المخصص لـ نانسي بالفندق حتى ان الفتاة وجدت نفسها محجوزة بين مصراع الباب وجسده .
التقت نظراتهما وحينما رات الرغبة جامحة في عيني حبيبها خيل اليها انها سوف تسقط مغشيا عليها , ودون ماحاجة الى ان يلمسها انقذ جسدها بفعل دفئه.
اتصلت مشاعر الرغبة جياشة بينهما مثل شهب غير مرئية ومثل شبكة احتوتهما بإحكام , لم تجرؤ على ان تأتي ادنى حركة وارضاها ان تستسلم للمشاعر التي مزقتها .منتديات ليلاس
انتشرت الاشعة والاضواء الوردية المنبعثة من مصباح رأس الفراش الذي كانت نانسي قد تركته مضاء في جميع ارجاء الحجرة , ودون ان يلمسها فلتشر وضع يديه حول رأسها قائلا:
- اننا منعزلان تماما عن العالم الخارجي يا نانسي إننا وحدنا.. أنت وأنا كما كنا معتادين ان نكون عند البركة.
تأثرت نانسي الى حد عدم القدرة على إجابته, هزتها رجفة عنيفة حتى انها احست وكأنها اسيرة تلك القوة وذلك الدفء المنبعثين من فلتشر واستقرت بداخلها جمرة نار تطالب بأن تتحرر تماما.
- أحبك يانانسي.
منتديات ليلاس
خانها صوتها وانتشرت مشاعر حدة المعاناة في كل عضلة من عضلات جسدها امام مداعباته الحانية . اغمضت عينيها حتى تخفف عن نفسها حدة المشاعر لكن عندما فتحتهما ثانية وجدت نظراتها متجهة الى مقلتيه المتقدتين رغبة , وعندنا امكنها تحويل بصرها عنه كان ذلك من اجل ان تستغرق في حرارة قبلاته , قالت بصوت مفعم بالدفء:
- وأنا ايضا يافلتشر أحبك.
اقبل عليها بحرارة اشد يقبل كل جزء من وجهها وعنقها ويداعب شعرها الحريري الكثيف , رفع رأسه قليلا مؤجلا ماوعدت به نظراته قائلا:
- رددي على سمعي أنك تحبينني , قولي لي أحبك يافلتشر ماك جيل , أحبك انت وانت وحدك ..قولي ذلك يانانسي ارجوك.منتديات ليلاس
- أحبك يافلتشر ماك جيل ولم أتوقف عن حبك قط وسوف يظل حبي لك طوال حياتي .
اطلق انينا مكبوحا بينما استأثر بشفتيها مرة اخرى.لحظة لم يصبحا فيها اكثر من كيانين متأهبين لأن ينصهر كل منهما في الآخر ويتقدا معا حتى الفناء.
- كم انت فاتنة..إنك تقولين ماأذكره عن جمالك , طالما حلمت بهذه اللحظة.. إنك لي ياحبيبتي وإنك بالغة الحسن...
وطفت ذكريات ايام صباهما على الواقع والحاضر فاضفت عليه رونقا غير عادي , تبينا كم ان ايام المراهقة قد تراجعت تاركة من ورائها رجلا طاغي الذكورة وامرأة فاتنة الجسد.منتديات ليلاس
استعادت ماكان قد علمه لها واستسلمت ليديه تاركة اياه يأتي بها حتى الفراش حتى ارقدها فوقه.

 
 

 

عرض البوم صور Rehana   رد مع اقتباس
قديم 19-04-12, 10:22 PM   المشاركة رقم: 69
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العامة
فريق كتابة الروايات الرومانسية
عضو في فريق الترجمة
ملكة عالم الطفل


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 77546
المشاركات: 67,667
الجنس أنثى
معدل التقييم: Rehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدع
نقاط التقييم: 100945

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Rehana غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Rehana المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

- هيا يافلتشر , أنت ايضا, اريد ان اراك وأن ألمسك وان أحسك تحت اصابعي.
لم تمض لحظات حتى وقف امام عينيها الفاتنتين ببهائه النادر على الصورة التي ارادتها, وإذ رأت الرغبة التي تاججت في عينيه احست وكأنها تنصهر من الداخل كلية, لابد انه قد رأى نداء المشاعر هذا لأنه سكن لحظة قابضا راحتيه في محاولة للسيطرة على قوة مشاعره.منتديات ليلاس
- هيا يافلتشر...
كانت هذه همسة.. تغريدة غادة فاتنة امتدت ذراعاها بمثل رقة الزهور تطوقان ذلك الصدر الفولاذي وهي تبتسم ابتسامة امرأة تتطلع الى السعادة التي سرعان مامنحها إياها وروى ظما السنين.
***
تقلبت نانسي في اثناء نومها , مدت ذراعاها صوب دفء جسد فلتشر لكنها لم تحس بشيء , فتحت عينيها مذعورة ولم تره , اشارت عقارب الساعة الى الثالثة صباحا.
سرعان مااكتشفته واقفا امام النافذة مستندا على ذراعه قابضا يده , عندما وقع بصرها على جسده الجميل عاريا تحت اشعة القمر احست بشهوتها تتحرك من جديد , فهو ملك لها كما انها ملك له.منتديات ليلاس
وفجأة هبطت كتفا فلتشر وطأطأ رأسه , هل عاودته تلك المنافسة بين ديفيد فورستر وفلتشر ماك جيل لتقهره؟ اضطربت نانسي امام هذا المشهد , غادرت فراشها واقتربت بهدوء ممن احبه قلبها. عندما رآها مد يديه آخذا يديها بينهما:
- لم أرد إزعاجك..
- اراك متغيرا قليلا. هل تحب ان نتحدث عن ذلك الذي يضايقك؟
منتديات ليلاس
كيف يمكنه ان يخبرها بذلك الحلم المزعج الذي رآه؟ ذلك الحلم الذي تنكرت فيه نانسي لـ فلتشر ماك جيل الرجل الواقعي مبهورة بـ فورستر الصورة الفوتوغرافية ؟ لا, سوف تتصور انه قد فقد صوابه او انه قد اصبح ضحية لإحدى حالات انفصام الشخصية .. ازدواج خطير في الشخصية.
- فلتشر؟
- إنني على مايرام ياحبيبتي , كل مافي الأمر ان شكوكي القديمة تطرق بابي من جديد.منتديات ليلاس
- أي نوع من الشكوك؟
- إنني افكر ايضا في مستقبلنا , افكر فينا.
- لكن سيكون لدينا متسع من الوقت للتفكير في كل ذلك غدا صباحا, اما الآن فينبغي ان تنام ياحبيبي , لابد انك مرهق وبحاجة الى قسط من النوم.
قبض على خصرها برقة مقربا إياها منه فلم تلبث ان تجاوبت مع حنانه.
- النوم.. بحق؟
- النوم او شيء آخر...
- مثل ماذا! مباراة في لعب الورق ام مناقشة الاوضاع الاقتصادية بالبلاد؟
ضحكت نانسي امام هذه الجدية المفتعلة وتحركت حواسها طلبا له:
- لا أرى انني قد عرضت اختيارات مناسبة.
عندما لمح مزاجها الشيطاني اوقف مداعبته لها واخذها بين ذراعيه , خفضت نانسي بصرها واخذت تضرب صدره العضلي بقبضتيها بقوة مفتعلة ايضا وهي تقول :
- فلتشر لك ثلاثون ثانية لتضجعني فوق الفراش وتطبع مائة قبلة على جسدي الذي استطعت ان توقضه الى هذا الحد.
فقال بنبرة تحاكي صوت كينج كونج:
- اتفقنا.منتديات ليلاس
ومالبثت صيحات الفرح والسعادة ان انطلقت , وسرعان ما أدرات ظهرها ليلتصق بصدره الفولاذي انتظارا لأن تمتد ذراعه فوق جسدها الرقيق .
استسلمت للنوم بعد ذلك تاركة إياه وحيدا شاهدا فوق فراش الحب.

 
 

 

عرض البوم صور Rehana   رد مع اقتباس
قديم 19-04-12, 10:23 PM   المشاركة رقم: 70
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة العامة
فريق كتابة الروايات الرومانسية
عضو في فريق الترجمة
ملكة عالم الطفل


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 77546
المشاركات: 67,667
الجنس أنثى
معدل التقييم: Rehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدعRehana عضو ليلاسي اصيل مبدع
نقاط التقييم: 100945

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Rehana غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Rehana المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

لماذا هو بحاجة الى تلك الفتاة التي في مثل رشة طائر رشيق وفي مثل بهاء سوسنة نضرة حتى يشعر بكيانه واهميته؟ حتى يشعر بقيمته؟ هو الذي رأى من ألوان الحسان الكثير وعاش حياة المغامرات مع تيارات المياه وينام في اجمل الاماكن ..يتجول فيما شاء حاملا آلته يسجل بها تحفا فنية تدر عليه المكاسب الباهظة؟
عندما استسلم للنوم في النهاية رأى حلما , شاهد نفسه فيه يتنازعه رجلان استوليا عليه في النهاية.منتديات ليلاس
رقد على بطنه وانزلق الغطاء قليلا كاشفا عن ظهر مثلث الشكل مشدود العضلات يغري باللمس , ابتسمت نانسي كببرياء لانتمائها الى هذا الرجل الوسيم العظيم.
ربما يمكنهما ان يتحدثا معا عن المستقبل لدى استياقظه او في وقت لاحق , فلديها عمل ينتظرها في اتلانتا وله هو ذلك الكتاب الذي يعده للنشر , لم تكن نوعية هذين العملين متوافقة, تصورت نفسها تسير متأبطة ذراع هذا الرجل الذي اشتهر فجأة واحست بسعادة عميقة لأن مااحبته فيه هو المجهول , الرجل الذي احبته بمفردها والذي تلقت حبه وحدها وذلك الباب الذي اغلق على مشاعرهما لن يفتح ابدا لإنسان آخر.
نعم, المستقبل يبشر بسعادة أكبر.منتديات ليلاس
توجهت الفتاة الى الحمام والسعادة تملأ قلبها, اغتسلت وارتدت ثيابها ثم جمعت الثياب التي كانا قد القيا بها في ارجاء الجناح في الليلة السابقة عندما اشتدت لهفتهما لذلك اللقاء الذي طال انتظارهما له واذ رأت انه لا يزال نائما قررت ان تذهب الى قاعة الطعام بالفندق لتناول قدحا من القهوة .كانت الساعة قد اشرفت على العاشرة وبذلك كان من الممكن ان تحصا على قدر من القهوة الشهية.ريحانة
بادرتها النادلة قائلة وهي تحمل اليها طلبها:
- تبدين مفعمة بالحياة هذا الصباح.
منتديات ليلاس
ابتسمت نانسي وكانت تدندن باللحن الذي يفضله فلتشر بصوت هامس , قدمت النادلة اليها صحيفة الصباح بناء على طلبها وفتحتها نانسي لتطالع باب الفن:
- اخبريني أليس هناك اي تعليق على اعمال ديفيد فورستر التي عرضت بالأمس.
- سمعتهم يتحدثون عنها طوال اليوم, وقد نزح عدد كبير من العملاء من انحاء بعيدة متعددة لمشاهدة هذا المعرض, بدا عليهم شديد الاعجاب بتلك الصور الفوتوغرافية , رأيت بعضا منها بالمجلات, اعجبني بعضها أيما إعجاب والبعض الآخر.. جعل بدني يقشعر, تلك الوجوه التي تنبض بالحياة بما يمكن وصفها بأنها ستتحدث معي...
أومأت نانسي برأسها استحسانا.
- وتعلمين..؟
وانحنت النادلة مدفوعة بحماسها فوق نانسي كمن يكشف لها عن سر خطير.
- ديفيد فورستر اعلم من هو ! لقد اخبرني بعض العملاء عن عمن يكون لكن تحت ستار السرية التامة.منتديات ليلاس
- مستحيل ! اخبريني بسرعة!
- لن تبوحي لأي إنسان بذلك؟
- أعدك بذلك , بل أقسم لك!
- حسنا . ديفيد فورستر ليس إلا هنري كيسنجر.
- مستحيل!!
كادت نانسي ان تختنق على أثر كبح الضحكة القوية التي هزت كيانها مثل سعال شديد , احست وكأن عينيها تخرجان من محجريهما .
- هل أنت واثقة من ذلك؟
حررت الاخرى حلقها متباهية بانها على علم بهذا السر الخطير.
- اترين كم انني دهشة.ريحانة

 
 

 

عرض البوم صور Rehana   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لهيب الرغبة, روايات, روايات مترجمة, روايات مكتوبة, روايات الحان, روايات الحان المكتوبة, روايات رومانسية
facebook



جديد مواضيع قسم روايات ألحان
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:32 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية