لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (9) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-03-12, 03:49 AM   2 links from elsewhere to this Post. Click to view. المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


((39))

أحس نفسي بين السما والأرض....كل أحلامي تهاوت.....كل شيء زآل بقساوة أمي....وعزة نفس حبيبتي.....وش ذنبي
أنا؟....وأنا الضحيه الوحيده بالموضوع كله...مسحت وجهي بيدي المرتجفه بألم.....الدنيا مالها طعم.....حسيت بمبارك
اللي جلس جنبي:ياخوي اذكر ربك......مايجوز اللي تسويه بحالك......
قلت بانكسار:رآآآحت يامبارك رآآآحت......وبضحكة استهزاء....حتى فيصل....يقول امسحها من بآلك...البنت عمرها
ماكانت لك....أبوها ماراح يناسبنا لو نرقى سابع سما....احفظ ماي وجهك ووجه أبوك.....وانساها.....وبدموعي اللي
نزلت....بكل سهوله أنساااها....وبصرآخ....وأبوها الزفت شخصه؟.....طول عمره راميهم....لما حبيتها وصرت ماعيش
دونها طلع بحياتنا.....ليه الحين؟.....بأي حق يرفضني....وأنا اللي حبيته عمري كله.....
مسك كتفي بحنيه:تعوذ من ابليس ياخوي....وفيصل صادق....هم وين وحنا وين؟....أكثر مرة نصحناك لاتتمادى....بس
أنت ابد....كل يوم جنونك يزيد....وماحسبت حسآب غدر هالدنيا.....
قلت بحده:بأروح له....وأخطب منه....وغصب عنه بيوافق....
مسكني بقوة:طلآآل بلاش جنان.....لاتسبب للبنت مشآكل هي بغنى عنها.....وبحنيه...اذا تحبها صدق ابعد
عنها...ولاتسبب لها الأذى....
قلت بضعف وصورتها قدآم عيوني:أنا أذيها....وناظرت مبارك بصدمه....لمثلي ينقال هالكلام.....وأنت أكثر واحد
تدري...هي وش تعني لي؟...وأنا أذي روحي ولا أذيها.....
قال بحنيه:أدري وربي أدري....بس مالك الا الصبر ياخوي....وأبدأ ماعليك كرامة أبوك....وأنت تدري ان ناصر
مايطيقه....أصبر...والبنت من كلامك قويه....وبثقه.....وصدقني اذا هي لك بتأخذها....غصب عن الكل....وأولهم
أبوها....ادع ربك....واستسمح من أبوك وأمك...مايجوز تغضبهم....وأنطر الفرج وانا أخوك....واللي صبرك كل
هالسنين يصبرك الأياام الجايه....وبمزح....وقم حلق هاللحيه مولايقه عليك.....ترآك مروعني بس أجاملك....
ابتسمت مجامله له.....وتوجهت لبيتنا....اللي استقبلتني أمي وانوار بدموعهن.....وبعدها استسمحت من ابوي.....وماحد
جآب طآري الموضوع.....قعدت معاهم شوي.....وصعدت لغرفتي....قفلت الباب....أخذت شاور دافي.....لبست
بيجامتي.....طفيت النور....ورميت نفسي على السرير....وسآآآآآآآآلت دموعي بضعف.....وكلام فيصل المقنع يتكرر
برآسي....ذل أبوي....ولا حب عمري....مقارنه صعبه كثير....أسهلهن موتي....بس أبوي أبدأ....وماعاش من
يذله.....ورآسي يشم الهوا.....يآرب يموت أبوها.....وأتزوجها.....يارب....أنك ترفق بقلبي....وتصير معجزة....وتخليها
من نصيبي....أرجآآآآك يارب.....




كنت جآلس بألم بالصآله....ومنظر طلآآآل المتغير.....مثل الغصه بجوفي....ربي يسآمحك يالجآزي.....قبل ثلاث ايام
جاني...وهو منهار...وترجاني أقنع أبوه نخطبها له.....انصدمت من حبه الكبير له.....اللي خلا فهد الهاديء يطرده من
البيت.....واستفزه لذي الدرجه؟.....مسحت وجهي بألم....ياما نصحتك أبعد عنها....بس وش أقول؟.....كثير قلت
لك....ياولد أخوي ماتناسبك....بس أنت أبد....أذن من طين وأذن من عجين.....تماديت بسالفتك كثير.....وياليتها معطيتك
وجهه.....كنت دايما أراقبكم من بعيد....كثير كنت ناوي أطين عيشتك.....بس اللي كان موقفني انها موقفتك عند حدك
وزود......لكذا ماتدخلت.....وتربيتي وواثق فيها.....عقلية الجازي الحاده...واستغلاليتها الواضحه للكل....كانت تجبرني
ما أتدخل بأي شيء......لأني واثق انها بتتصرف أحسن مني حتى.....لو ريم كنت اول من يتدخل.....بس جازي
لا.....ومستحيل....لأني داري أني لو ارميها بالبحر...تطلع لي ناشفه.....تذكرت لما فاتحتني بالموضوع بالرياض....قبل
ردتي بيوم....بالمطعم.....كنا نتعشى انا وهي وسلطان.....وأنا وسلطان نسولف.....وهي هادية على غير العاده.....ولما
سألتها....قالت بهدوء وجديه:خالي....أبغى أكلمك بموضوع مهم....
قلت باستغراب:قولي....وبدون مقدمات....أنا وأنتي متفقين أن اللي بخاطرنا نقوله....ومباشرة.....
تنهدت بضيق وبهدوء:خالي أنوار مكلمتني أن طلال بيخطبني....
ما أنكر اني كنت متوقع هالشيء قريب....بس اللي صدمني أن الجازي تفاتحني بهالموضوع.....الموضوع الوحيد اللي
كل مافتحته معاه.....قفلته الجازي بقسوه وحده......قلت بشك:وأنتي وش رايك؟.....
قالت بنبرة غريبه:طلال مابه عيب....وأحسن من مليون رجال.....بس.....
ناظرتها وانا أبغاها تكمل....وحاس انها بتقول مصيبه...التردد أول مرة اشوفه فيها....قلت بحذر:بــــس.....
قالت بزفرة:ماراح يرضون.....
قلت بحده:دامك موافقه.....مابه احد يقدر يتدخل....ويرضون والا مايرضون مشكلتهم......
قالت بضيق:يبغون اهلي....ورضاهم واجب غصب عن خشمي....
ناظرتها بصدمه....عمري ماتوقعت هالرد منها.....قلت بصوت مهتز:عمري ماتخيلت اسمع هالكلام منك.....ضغطت
على رأسي بقوة....مانيب مصدق اللي أسمعه.....
قالت بانكسار وشبه ابتسامه ميته.....وهي تناظر سلطان اللي يلعب بالأكل بتأمل:صدق ياخالي صدق...دوام الحال من
المحال وأنا بنتك.....
لفت لي....وعيونها ممتليه دموع....مسكت يديني...وقبلت يديني بقوة....وبحنيه:بيذلونكم لاخطبتوني منهم
صدقوني.....ووقتها يمكن أولع فيهم....الا أنت....الا أنت ياخالي.....وبرجا ودموعها تسيل.....تكفى أمنعه....تكفى
ياخالي.....مابغاه....وبصوت مرتجف....أصلا هو مايناسبني أبد....وبألم....وأمه خاطبه له بنت خالته....ربي يسعده
معها....
قمت من مكاني وأنا أحضنها بقوة.....وانا اهديها....وهي تمسكت فيني بقوة....ودموعها غرقت دشداشتي.....غمضت
عيوني بألم....ياويل ويلهم مني.....وش سوا فيك ياقلب خالك؟.....وشلون جاهم قلب ونزلوا دموعك؟....وشو اللي
صار؟....وشو؟...كنت احس ارتجافها بأحضاني...بدون صوت كانت تصيح....علشان ما يسمعها سلطان....وتجيه
الحاله....كان يناظرنا باستغراب....تنهدت بألم.... الشيء الأكيد اللي واثق فيه الحين....أنها تحب طلال....ياقرادة
حالكم.....قلت بحنيه وأنا أبوس راسها:خلاص ياقلب خالك....والله ماتبغينه يخطب....ابشري بعزك...وبمرح أبغى أغير
الأجواء.....احرم عليه الرياض بكبرها....لخاطر عيونك الحلوة.....
بعدت عني...ووضح وجهها الحلو....وهو احمر من الصياح....ورموشها المبلوله بدموعها....وفمها المرتجف...وبهدوء
ولا كأنه صوت هالطفله اللي ارتجفت بأحضاني...والحين تناظرني بنظره غريبه:وعـــد رجآآآآل.....
ابتسمت من أطباعها الغريبه....وبضحكه:وعد رجآآآآل.....
وانقضى هاليوم.....وبس رجعت الدمام....بسرعه توجهت لبيت فهد....وقلت له الموضوع كآمل...وكلام الجآآزي....ماحد
يقدر لطلال وجنونه غير أبوه....انصدمت أن فهد طارده من البيت.....وقال بضيق صدمني:والله أن كلامها
صحيح....وهذا اللي كان يخليني أماطل بطلآآآل.....أدريه بيردنا ويذلنا....بس ماحبيت اكسر بخاطر
البنت..... وبأسى....وقلت يمكن هالسنين غيرت قسآآآوة طبعه......بس من كلام بنته ما أتوقع.....من كلامها....شكلها
ذايقه المر منه....وناصر مثل ماهو......وبألم....وطلال اتركه علي....ربي يعيني عليه....ويعينه على بلا قلبه.....

ومن ذآك اليوم والرقاد محارب عيوني....أيه أكيد مذوقها الذل والقهر الضيم....النذل....والله خل أتأكد ليشوف اللي
ماشآآفه والله.....
انتبهت على صوت سعاد الهادئ:فيصل بسم لله عليك....وش فيك شارد؟....
ابتسمت وانا اناظر ملامحها الهاديه....وهي واقفه قدامي.....مسكت يده بحنيه....وقربتها لي....وانا أحضنها من
خصرها....قلت بهمس:تعباااان كثير....
وبحنيه وهي تمسح على شعري....وبنبرة حب دايما تعجبني:سلامتك من الآه ياقلب سعاد.....ليته فيني ولافيك....
ابتسمت وأنا أبعد عنها...وماني ناوي أضايقها أكثر....وأشيلها همي....وهي بروحها تعبانه.....بست يدها بقوة...وجلستها
جنبي....وانسدحت بحجرها......وغمضت عيوني....وأنا أحرك يدها على ملامح وجهي برقه....وبحب:كذا كل تعبي
يروح....
حسيت بنبضآت قلبها....وهي تحرك يدها بكل رقه وحب على وجهي....نزلت يدي من يدها....وحسيت بالراحه
شوي....بس ويني ووين الراحه؟....وأنا ادري انها متعذبه.....والبلا انها أكثر شخص كتوم شفته بهالدنيا.....
وبحسره....عسى هالكتمان ينفجر بوجه الناصر كلهم.....وقتها الله يعينهم.....بس جزآآآآهم...وأقل.....



دخلت غرفتي بسرعه....ورميت نفسي على السرير بقوة.....وقلبي يضرب....يمه فديت الرجوله والعصبيه انا....تذكرت
نظراته اللي كانها نظرات ذيب....صوته الرجولي الغاضب....أللي يخلي قلب يرجف من أقصى عرق فيه....يالبى ولد
العم بس.....ليت فيه مثلك ميه.....ماكان حال الدنيا كذا.....انقلبت وأنا أبتسم....وبرقعي بيدي....ضغطت عليه
بقوة.....ياعسآآآآني فدآآآك......ياعسآآآني اشوف اليوم اللي تعصب فيه علي قريب....آآآآآآه ياربيه بس....من
هالمخلوق....ليته يحس وشهو مسوي بقلبي؟......ونزلت دموعي بألم.....ياليتك تحس بحبي بس....ماكان ذا حالي....
تخيلت يتزوج وحده ثانيه...وانتفض قلبي....لا ان شاء الله....أنا زواجتين وشفت الموت بعيوني....ألمرة ذي ثالثه....الا
اذبحك واذبح نفسي وراك....يمكن......ناظرت جوالي اللي يرن.....وشفت شهد....وسفهتها....ما شاء الله....الأخت من
رضت على الحبيب....صارت كل يوم راميه ولدها علي....وهي تستانس....وانا صايرة مربيه....واذا قلت لا....فضحتني
أمي.....أووووووف.....وبحالميه....خل يجي حمد ولدي....والله ماخليه يفارقني دقيقه......ضحكت وانا اتخيل اني زوجه
عزيز....وام ولده....تخيلت انه يقول لي كلام حب.....وكشرت.....ييييييع مو لايق عليك عاد....وتنهدت بألم...مايليق
عليك الا أنك تلعن خيري.....وتسفل فيني.....يالبيييييييييييييييييييييييه يالرجوله اللي تذبح بس.....ورحت بأحلامي اللي
شركت خلود ونجد معاي فيهن.....وهن يتطنزن علي....ويقوولن:قسم بالله انك مانتيب صاحيه.....وبأسى....أصلا حنا
غسلنا يدينا منك....من حبيتي الوحش....
ابتسمت بعشق.....بلاكم ماتعرفون قيمة هالوحش.....عسآآآآآآني أفدى مواطي رجلينه.....قولوا آمييييييييييييين.......
ورحت بعالمي اللي يجمعني معاااااه وبس........العالم اللي أعشقه من عشقي له.........



كنت قاعده أفتر بالغرفه بعصبيه.....قالت نجد الجالسه وتناظرني بخوف:خلاص خلود....لاتكبرين السالفه.....
قلت بعصبيه:أنتي ماشفتيها شلون تكلمني؟.....التافهه.....هذا وأنا فازعه لها....من متى هالحب لعزيز الزفت.....وضربت
كف بكف....بس مقيوله....خير تفعل....شر تجني.....
قالت بملل:يووووووه......والله ترا مو لايق عليك العصبيه....وبمزح علشان تغير الجو اللي متوتر...صرتي تشبهين
عزيز....
صرخت بصدمه مفتعله...وانا أضربها بالمخده....وهي تضحك.....وأنا ابتسم لضحكها.....انهد حيلنا....ورميت نفسي
جنبها على السرير....وعلقنا عيونا بالسقف....مر شريط حياتي سريع قدامي....مافيه ذكرى حلوة بحياتي....ماجمعتنا ويا
نجد.....الوحيده اللي أعزها أكثر من عمري.....أللي مستعده أفديها بعمري....وانا أضحك....علاقتي مع نجد قويه....هي
الوحيده اللي مصبرتني على هالبيت وجحيمه.....من غيرها كنت هاجه من هالبيت من زمان....ضعف أمي قدام
عزيز....كثير مابدته علينا كثير....وشذى وعقده وجنونه....ومزاجه المتقلب...ومراعاة الكل لها....مدري ليه؟....انها
ماتزوجت طقاق....العتب عليهم...هم اللي ماعندهم نظر....والطآآآآمه الكبيرة.....والجاثوم اللي ملازمني من فتحت
عيوني على الدنيا....عزيز وجلافته وخشونته اللي تجرح....نظراته عيونه اللي تحسسك انك مسويه جريمه....صراخه
الدائم علينا....حدة طبعه ومزاجيته اللي مايطيقها أحد.......
انتبهت على ضحك نجد....تنهدت بألم:علآمك؟....
قالت بضحكه:هههههه...تذكرت دآنوه الخبله.....من سمعت صوت عزيزوه عقلت....ولبست عباتها بسرعه
البرق.....ههههه.....
قلت بشبه ابتسامه...وأسى:خل تولي الخبله.....مصدقه نفسها عايشه قصة حب.....وباستهزاء...لا والمجنونه مالقت تحب
الا عزيز....
قلت بضيق:خلوده حرام حنا وعدناها....
عطيته ظهري....وبصوت خافت:وبنحآآآول....واذا قدرنا الله يهنينها معاه.....ويعينها على القرادة اللي بتلازمها طول
عمرها....وباستسلام....واذا ماقدرنا....قدر الله وماشاء فعل......عزيز وتعرفين طبعه.....ولا أنا ولا أنتي نقدر نقول
قدامه كلمه مترابطه.....وبأسى....لو تسمع كلامي تدفن هالحب المجنون من الحين....لأن اللي بدايته خراب....نهايته مو
خراب وبس....الا دمآآآر.....والدمار ماراح يمس احد الا هي.....وبضيق.....واذا سكت عنه مره...وطوف لها.....بس
المرة الجايه والله يدفنها بأرضه....وابن امه يكلمه.......
حسيتها تضايقت....قلت بكسل:نجود.....طفي النور....وغطيني تراني طفيت.....
وفعلا ثواني ورحت بسآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآبع نومه........وأنا ناسيه كل شيء....وذا طبعي....أفور وأرعد وازبد ببداية
السالفه....وبعدها مثل ماجات العصبيه.....بدقايق.....تروح بثواني....بشكل اسرع.....



كنت قاعده أرتب اغراضي....ودموعي تسيل....بأرجع للرياض....مقر وجعي....الشاهده الوحيده على ليالي الضرب
والوجع والدموع والحسره.....ليه يافيصل؟.....من 18 سنه ونص رحت عنها....وانا حالفه ما أرجع لها بعد....حذفت
جروحي واحزاني....وحتى أفراحي بهواها العذب....وغادرتها وأنا مصرة اني ما أرجع لها....للأرض اللي انذليت
فيها...من أغلى الناس على قلبي....أوجاعه للحين موسمه قلبي ببشاعه......وجسمي اللي يشوفه ينفر منه....من العلامات
الداكنه اللي مشوهته....أثر عقاله...وسوطه....أثر عملية سلطان البشع ببطني....وعملية ولادتي لجازي....اللي معاكسه
خط سلطان.....جبت الجازي بعمليه.....شفت الموت فيها....يمكن حتى اكثر من سلطان....سلطان من ضربتني ماكنت
حاسه بشيء....ولدوني وبعدها رحت بغيبووبه....وأنا ماني حاسه بشي....أما الجازي أثر ولادة سلطان....وحالتي
الصحيه السيئة اللي حذر الطبيب من تتكرار الحمل بعد ولادتي بسلطان...الا بفترة أقلها....ست... سبع سنوات......بس
حملت بالجازي....والآلام الجسديه صاحبتها حالتي النفسيه المتأزمه......وماوصلت الشهر التاسع....الا وانا حاسه
بالموت....كنت كل الليل....حاضنه سلطان وريم....واصيح....كنت اشوف الموت يحوم حولي.....والوجع
يذبحني....ولدتها بطلعة الروح....حاولوا فيني طبيعي....بس من شافوا ملفي....وولادتي لسلطان البشعه....بدون كلام
دخلوني العمليات....والموت شفته وقتها....طول فتره حمالي لها....كنت مهمله نفسي....أعاقب نفسي وأعاقب
ناصر....حتى مراجعات المستشفى مارحت راجعت.....رغم ان الكل حن علي....بس كنت مصره.....بس من جابوها لي
بالمستشفى....وحطوها بين يديني.....وشفتها بحجمها الصغير....وملامحها اللي مو باينه.....حسيت بكل مشاعر الأموممه
تنفجر فيني.....حضنتها بقوه....وأنا متجاهله سلطان اللي يناظرني وهو مبرطم....وريم متخبيه ورا أمي بخجل....وفيصل
اللي مو مصدق....أخذها وأذن بأذنها....وعيونه تلمع.....مصدق نفسه أبوها....صحت بقهر وألم.....حرآآآآم والله
حرآآآآم....لولا عيالي.....كنت قعدت ببيت فهد....وتحملت ذل مرته....ولا أتشارك انا وناصر الرياض من جديد....


كنت جآآآآلس بالمكتب من سآآآعه....أناظر خيال شذى اللي أختفى من عيوني......ليه هالجرح؟....ليه أرخصت بنفسها
كذا؟.....ماتدري ان عزها من عزي وعزي أبوي والناصر بكبرهم.....ضغطت راسي بألم.....معقوله شذى صاحبه العقل
الراجح.....يكون تفكيرها كذا.....تذكرت كلامها وكلام الزفت هذيك المقنع.....هزيت راسي بانكار....مستحيل اللي
بيصير مستحيل.....مالقيتي ياشذى الا سلطان.....سلطان المهبول.....تذكرت عصبية عمي ناصر علي....وتضايقت...ألله
يلعن الساعه...واستغفرت ربي.....ياليتني ماخطبتك.....انتي مستحيل تكونين انسانه.....مستحيل....انتي أبعد ماتكونين
عن الانسانيه....تذكرت ثقتها...كلامها الحاد وبكل غرور.....تذكرت وهي تذكر مميزات هالزواج....وعضيت شفتي
بقهر....تمن بأختى بهالزواج اللي بيدمرها......تذكرت علاقتها اللي الكل لاحظ قوتها في الأيام الأخيرة....وغمضت
عيوني....أثر الحيه تحقر من قدر أختي.....وتدخل الفكرة براسها.....وبأسى....وقدرت للأسف.....ياحسافه العقل اللي
هقيته فيك ياختي....ماتوقعت هالبزر تلحس عقلك بكلمتين....ذي مو بنت شيطان والله.....هدمتي أختي هدم الله
شبابك...وحياتك....لعبت عليكم ياعيال حمد بزر.....غمضت عيوني....وانا اتذكر كلامها....وانا مثل الخبل أتمم
لها....وأنا واثق بروحي.....وأحلف اني بسويه....وأزوجه البنت اللي تبغاها له.....ماهقيت انها أختي انا....ياذل
هالدنيا....وضعف البني آدم....يرضى لغيره الشين ومايرضاه لنفسه.....زفرت وانا احس سكاكين تطعن جوفي....ربطت
يديني بنت******......استغفرت ربي وانا أمسح وجهي بضيق.....الا خواتي....الا هم....ولو حدتني سعادتهن أكسر
كلمتي....اللي عمر ما حد كسرها....ومستعد أزوجه بدال الوحده أربعه.....وبأسى وأستهزاء....وهي النفس عافتها....كل
انفتاني الأيام اللي طافت....زال من شفت رزالة تفكيرها....وصار بس طاري اسمها يقززني.....وتشمئز نفسي
منه....وكل جمالها....أللي كنت أشوفه....أشوفه الحين بشآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآاعه منقطعه النظير.......

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 15-03-12, 03:51 AM   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

((40))

بعد أسبوعين....

*****عايلة فيصل انتقلت للرياض بشكل نهائي.....

**وماخلت من دموع مها...لعودتها للأرض اللي حملت معاناتها......

**دموع سعاد اللي ودعت الأرض اللي عاشت عمرها كله فيه....وودعت أهلها ودموعها تسيل....بس لعيون فيصل كل
شيء يهووووووون.....

**فيصل واحساااس بالتردد....حاس انه تسرع بهالشيء....والسبب هي....دايما تجبره ينفذ اللي تبغاه مهما كان....مو
هاين عليه يشوف دموع اخته....وهو كان شاهد على أغلب معاناتها......ودموع زوجته وحبيته لفراغ أهلها والأرض اللي
قضت عمرها كله فيها...

**بنت ساير....معصبه وزعلانه....بتفارق حارتها وجيرانها اللي تعودت عليهم ....وبيتها اللي مافارقته من 18
سنه...بس ماحد رآآآآد عليها.....

**جآآآزي....حاسه بالضياع....تفكيرها متشتت....بين الحبيب البعيد اللي حاسه بمعاناته.....وبين الأخو اللي تعلقت حياته
بكلمه وحده....من فم ابغض الناس على قلبها......

**سلطآآآآآن....مابه احد قده.....فرحآآآآن...انه اشترى غرفه جديده.....والبيت الجديد اللي صار مايفارقه....حتى وليد
ونايف عافهم....

**ريم متحمسه لأستقرار اهلها بالرياض.....بس اللي ذابحها....تطنيش خالد لها من هذآك اليوم....هي تتصل وهو
مايرد...والا يعطيها بزي....ولما مل منها....دز لها مسج جرحها كثير"لاصرتي مره....وعرفتي أسلوب التعامل مع
زوجك.....ذيك الحزة افكر أرد عليك...."بكت كثير....ترجته كثير بمسجاتها....بس مافيه فايده....خالد زعله شين...وشين
كثير....وعقاباته قاسيه كثير.....وهي ماتقوى والله ماتقوى....غصب عنها غفى جفنها...وماحست من التعب
باتصالاته....وبالعه موس وساكت....وماقالت للجازي....تجنبا لأفعالها الغريبه....يعني يمكن توقف معها ويمكن
تلومها....وبكل الحالتين ماراح تتحملها....وتجهيزاتها للزواج مستمرة.....وخالد من صار اللي صار....حرمها حتى من
شوفته......

**خالد...يشوف مسجاتها اللي تشرح معانتها...واتصالاتها اللي ماتوقف....بس قوى قلبه....اللي اشتاق له كثير...وانصدم
من حبه الكبير له....واشتياقه اللي مو طبيعي لها....بس لازم يربيها....وعموما الزواج مابقى عليه شيء....وقتها الله
يحلها.....وعلشآآآآن ماتفكر أنها تطنشني....لو انها قايله لي....عادي....بس انها تطنشني وتسفهني....فهالشيء مستحيل
اتقبله....لأني أحسه تقليل من قدري....أدري أني حسآآآآس شوي....وعندي مبأدئ أم التعقيد ماتجي شيء عندها....بس
مستحيل أخرقها....مستحيل....حتى انتي ياريم مستحيل أسمح لك...خاصة بعد ماصرتي تنتمين لي كثير.....وجزء من
كيآآآني أحب وجوده ملآآآآزم لي......

**نايف حآآآآس أنه ملك الكون....الغلط اللي ارتكبه بدون قصد منه.....وهو بزر تصلح....حاس بالامتنان لجازي
وأبوفارس.....ولو يطلبونه عمره....فدى عيونهم....كانت يكتفى بالنظر لرفيق دربه من بعيد....ماحب يرجع له...ماحب
يوريه وجهه....وهو السبب في دمآآآر عايلتهم....بس غصب عنه......غصب عنه....كان يشوف الفرحه بوجه أبوهم اللي
مستبشر خير....وابوفارس جالس معاه قدام البيت....ويسولف معاه....قدام بيتهم المتواضع....ويوسف رفيق عمره...الأمل
يبرق بعيونه....وهو يقهويهم.....ياليتني بينكم....ياليتني....تذكر لما طلب من الجازي وأبو فارس...أن ماحد يدري
بالموضوع...ولا يقولون لهم...انه طرف بالموضوع ابد......آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ ياحلاة الراحه.....ويتمم السالفه على
خير....يآآآآآرب.......

**وليد...منبطه جبده من سلطانوه....فرحان بغرفته تقل بزر.....ضحك بخفه...ياحليل...ذكرني بنفسي لما شريت
سيارتي...وانا ماني مصدقه....حسرة على احد قال أبغى شيء....رحت طقيتها سلف....حتى الكلام ما أفهمه....وبنص
الطريق أدق أستفسر...هههههههه.......والحين عقب ماشبعت...يترجوني لما تنبح اصواتهم....وأنا ما
ارضى.....ههههههههههههه......ياحليلي كنت خبل...>>>لا والله ههههههههه....

**عزيز....اعتذرت من عمي ناصر....بس ناري وقهري من بنته للحين ماطفت....وقهري على اختى خناجر تطعت
بقلبي.....حسبي الله عليها....أكرهااااااا.....ولو بيديني الموت رميته عليها.....آآآآآآآآآآآخ بس من حطها بين يديني.....كنت
بس أشوف سلطان تلوع جبدي...والمكان يضيق علي بكبره....وأحتقر شذى أنها فكرت بيوم تتزوجه......وأكره أخته
وأشمئز من خبثها ودنائتها كثير.....الله يآخذها ان شاء الله.....بس ملزوم ابرد حرة جوفي منها اول....تذكرت المشاكل
اللي صارت بيني وبين وليد ونايف....اني أعصب على سلطان....وهم يعصبون ويقولون:شفيك عليه؟....لاتكلمه كذا...
ويأخذونه ويطلعون....الله يآخذك يالتبن....حتى أخوانك كرهتيني فيهم....كله منك....كله........ماني قادر أسيطر على
حياتي....أحس كل شيء أنقلب فوق راسي....وكل شيء عفته....بيتنا كرهته...لأني بشوف شذى فيه ونظراتها المنكسرة
والخايفه....مجلسنا كرهته....وعيون جدي وعمي ناصر الحاده.....تحيط فيني....وكانهم ينتظرون مني
قرار....بهالموضوع اللي مفروغ منه.....أكسر كلمتي مليوووووون مرة.....ولا أخون أمانة الغالي....ودام أختي مو
عارفه مصلحتها أنا أعرفها.....ومستحيل اخليها تدمر روحها...اسلبت عقلها والعبت فيه...بنت****.......

**دآآآنه...عزيز متمكن من ذاتها كثير....والضيقه اللي واضحه بملامحه.....منكده حياتها....مسببه لها تعاسه...كانت
تسرق النظرات له بالسر....تروي ظمآآآآ قلبها الموجوع منه ومن جفاااااااااااااااه......والأمل متمسكه فيه بشده......

**خلوووود....للحين ماتكلم شذى وزعلانه منها كثير....وسافهتها....ومضايقها الحزن اللي تشوفه بعيونها.....بس مابيدها
شيء....لاحظت التوتر والنظرات السامه اللي يرميها عزيز على شذى.....والفضول لعب بحسبتها....ياترى وش مهببه
ياشذى؟......

**نجد...مضايقها حال خواتها.....وتحاول ترضيهم اثنينهم...بس طبعا خلود ماخذه نصيب الأسد....ومضايقها
حالهم....وقررت تراضيهم بأسرع وقت.....

**مشعل وبندر متشجعيييين للخطوات اللي بيسووونه.....بس ضيق وعصبيه عزيز لاجمهم....وخلاهم يأجلون الموضوع
شوي....ومقررين ينفذون كلامه.....وشوره....لأن أخير واحد يستشيرونه هو......ويرددون...كل تاخيره فيها خيره....

**طلآآآل....ألم الفرااااغ ملوع خافقه....ومجرعه المر تجريع....بس مابيده حيله....تغير كثير....ابتسامته الحلوة فارقت
وجهه البشوش....وصاااار السرحآآآآن ملازم له....والكل حاول يطلعه من هالحاله الصعبه....بس بدون فايده.....وحاله
شاقي قلب أبوه اللي مابيده شيء....ولو بيده سحبها من يدها ورماها بحضنه....وريح قلب ولده.....بس بعيده عنه....أما
امه دموعها مافارقتها وهي تدعي على الجازي....وأنوار تصيح بصمت....تدري الجازي تصير حقيرة احيانا....بس
ماتبغى لها الشر....وصحيح مو هاين عليها أخوها الحنون وحاله.....بس مابيدها شيء....ربي يكون بعونه.....بس الشيء
اللي متأكده منه أن الجازي تحب طلال.....واذا ماكانت تحمله لو شعور قليل....وقتهااااا تكون مو انسااااانه....تحمل عتب
كبير لها....بس هي أبعدت كثير....وهي علاقتها مع الجازي....لازم تكون وجه لوجه...عندها تقدر تقرأ تعابير
وجهها...وتلتمس نبرات الجازي....والصدق اذا كان فيهن....أما بالجوال....يمكن تتصنع حال غير حالها...وهي اخبر
الناس فيها.....
**شذى....نظرات عزيز تذبحها بالحيا.....كلها احتقار وقسوة....وصار حتى مايتنازل ويكلمها.....والضيق والعصبيه اللي
صادمه الكل....صارت ماتفارقه....صحيح من قبل طبعه صعب....بس الحين صاير ناري لايطاااااق.....ياويل ويلك
يالجازي.....شكل عزيز بيذوقك الوجع....وأحلامي اللي تشكلت....وبنتها الجازي بسهوله وبسرعه قياسيه....وسقتها
وكبرتها لما تمكنت مني.....شكل عزيز مو بس يكسرها....ويهدمها....الا بيحرقها حرآآآآآق.....بس لزوم أدافع
لزوم....لازم أدافع عن نفسي وحلمي.....وفرصتي اللي ماراح تتكرر بعمري كله.....لازم......

استأذنت من أبوي علشان نروح للسوق....ووافق...أنا والجازي ونوف وسلطان.....مع السايق...دزيت لخالد مسج
أبلغه....وأنا ادعي انه يرد علي....بس كالعاده طنشني...زفرت بضيق...ولبست وطلعنا وركبنا السيارة....ونبي نحرك
بس وقفنا صوته الرجولي وبخشوووووووووونه:يآآآآآآزفت وقف....
كلنا ارتجفنا.....بس جازي الجامده...والسايق من الخوف نزل من السيارة ....ورجلينه تتصافق من الخوف.....قال
بحده...ومشعل ورآآه يمشي...يحاول يلحفه....:وين رآآآيح ان شاء الله؟....
قال بصوت مرتجف....قدام عزيز الجامد وعيونه تقدح شرآآآر:روح سوق....
مسكه مشعل...وبضيق:عزيز اذكر ربك....شوف المسكين .....وشلون يتراجف من الخوف...؟....
فتح الباب اللي من جهته....وبحده:وين رايحات ان شاء الله؟....وبشور منو طالعات مع السايق بروحكم؟......
قلت بسرعه وأنا أبلع ريقي... مابغى جازي ترد....وتصير حرب لاتحمد عقباها:ها.....أستأذنا...من
ابوي...وقالنا...روحوا....
زفر بقهر:وعمي شلون يسمح لكم؟....من متى بنات يركبن مع السواق بروحهم؟.....وبضيق وهو يمسح وجهه
الأسمر...بيده الكبيره.....انزلن أنا أوديكن......
نزلنا أنا ونوف بسرعه...وناظر الجازي اللي قاعده بشموخ.....وهي لابسه نظارتها الزيتيه الكبيره...وسلطان اللي
مستحيل يبدي أي حركه الا باذن جازي.....قال باستهزاء:ماتسمعين اللي قلته....وباستهزاء...أنزلي يالله....
قالت ببرود وهي تعدل نظارتها :والله ماسمعت كلام مهم....يستدعي اني أزعج نفسي وأسمعه....وباستهزاء وهي تاشر
يدها بلامبالاة....توكل ماما....بنات يالله أركبوا يالله نمدينا نخلص أشغالنا.....
هنا عزيز ولع نار من العصبيه....توجه لبابها وفتحه....وبصرآخ رعبنا:أنزلي بالطيب ياتبن...لتشوفين اللي بعمرك
ماشفتيه....
قالت بحده...ولاهي مباليه ومهتمه بالنار اللي تفور قدامها:مانيب نازله....وأعلى مابخيلك أركبك.....وبثقه وغرور....مالك
كلمه وشور علينا....أنا أخذت شوري من خالي....ونوف من ابوها....وريم من زوجها.....وباستهزاء....فاحفظ ماي
وجهك....وفارق أحسن لك....ترآآآآك أخرتنا كثير.....
ماحسيت الا بصرخة جآآآآزي وهو يجرها من يدها....ووقفه قدامها....وعطاها كف خلاها تضرب بالسيارة....وصرخت
بألم....ومشعل صرخ عليه وهو يجره....وهو يشتم فيها...ويهدد ويتوعد....جرينا أنا ونوف لها....مسكناها...وهي منزله
رآسها....نحسب صار لها.....ثواني وبعدتنا بقسوة....ووقفت ببرود....ونظارتها تكسرت....وعيونها نظرتها برود الدنيا
ساكنه....فتحت باب سلطان المتجمد كل مافيه....مسكت يده ونزلته....قالت بحنيه:مافيني شيء حبيبي....قاعدين نلعب
حرب شوارع.....
عزيز الثاير....تجمد وبهت وجهه....لفت علينا....وعيونها مافيها أثر دمعه....قال سلطان بكره وهو يناظر
عزيز:حيوآآآآن....بعد لاتلعبين معاااه....أنا ما احبه....ليه يضربك؟.....
ابتسمت باستهزاء....وبانت من عيونها اللي لمعت بنبرة غريبه....وبصوتها الواثق المبحوح:تدري ليه أنت ماتحبه؟....لأنه
مو رجال....شهقنا كلنا بصدمه.....وباستهزاء وهي تشوفه مولع ويسب ويشتم فيها....ويبغى يفلت روحه من يدين مشعل
بالقوة....ومشعل يصرخ فيها تدخل داخل....وهو ماسك عزيز الثاير بصعوبه....وأنا ونوف نجرها نبغاها تدخل....بس
صارت اقوى مننا كلنا....وبصوتها وكله حده وقسوة....الرجآآآآل مايمد يده على مره....لو ايش ماصار؟.....مو هذي
الرجوله ياولد عمي.....وبخبث ولعآآآآنه....والرجآآآآآل مايكسر بكلمته.....وملزوم يوفي بعهده....لو على قص
رقبته....والا تحرم عليه مجالس الرجآآآآآل.....وكلمه رجآآآآآآآل.....وبخبث وهي تشوف عيونه اللي طلعت من
العصبيه....وصرآآآآآخه وهو يشتم مشعل....أللي متمسك فيه بيدينه ورجلينه.....واذا تبغى دروس
بالرجوله....بلغني....وأعلمك أصولها ياولد عمي عدل...واكسب أجر فيك وبنسوانك اللي يرجنك....
ولما شافت انه ضرب مشعل بقوة...أللي توجع بألم....بس ماسك فيه بقوة....وهو يصارخ فينا:اقلعنها داخل....شوي
وبيفلت مني وبيذبحها.....
دزيتها بقوة.....وأنا أصيح من الخوف....بعدتني بحده...ومسكت سلطان....بعد مارمت نظرة أستهزاء وشماته على
عزيز....وتوجهت لغرفتها وحنا نلحقها....قلت بعصبيه:أنتي وش سويتي؟....ماتستحين ولاتهابين ابد....
قالت ببرود:حاسبي على كلامك أحسن لك....وبتهديد....واللي صار أحد يدري فيه....مايحصل لكن طيب....أنتن
الثنتين....
وزرعت الباب بوجيهنا.....قعدنا بعباياتنا....بالصاله العلويه....ونوف منرعبه....وأنا تحسب على عدوها....هالبنت لسانها
سم.....ياسواد وجهنا منك ياولد عمي....لا وبكل وقاحه تهددنا اننا ما نقول لأحد.....من بياض الوجه نسولف....أترجى
ربي عزيز مايقول السالفه ويستر علينا....دقايق وطلعت....ناظرتنا بجمود....وطلعت من البيت....بسرعه جرينا
للشباك....شفناها تركب سيارة خالي فيصل هي وسلطان وتحرك السيارة.....أخذت وعد من نوف انها تنسى السالفه
نهائيا....اتصلت على خالد أبغى اشكي له....بس أبد كالعاده عطاني بزي.....سالت دموعي بأسى.....


كنت جالسه بغرفتي الجديده......حذرت سلطآآآن انه مايقول شيء......وتركته جآآآآلس معاهم....وقفلت
غرفتي....وصحت بألم...ناظرت خدي الأحمر بألم....عسى يدك الكسر يالكلب....جزآآآك وأقل من جزآآآآك....أدري
استفزيته كثير.....بس أنا ابغى أرسى على بر....الانتظار يذبحني....لازم أتطمن على سلطان....سواء رضا كان
بها....مارضا غصب عنه يرضى مو بكيفه.....يكفيني ألم وذنب طلال اللي أحسه حبل على رقبتي....أبي أنهي كل
شيء...كل شيء....الصبر والله ملني...ملني....أبي أعرف نهاية الموضوع كله....تعبت كثير....لكذا اليوم
عصبته....وكلمته بوقاحه....وقلة ادب.....علشآآآن أحده يسوي اللي مايصير.....هذا هو الأسلوب الوحيد اللي رآآح ينفع
مع عزيز.....التجريح....وعزيز أكثر شخص شفته معتز بنفسه وذاته....رآح أقلل من ذآته....وقدره اللي الكل يشوفه
كبير....علشآآآن أوصل لحد الفورآآن....وأقسى ماعلى عزيز النفس....التجريح....وأنا ماخيب نظرتي فيه....رآآآح يسعى
للانتقاااااام.....وبأسرع وقت....ماراح يرضى الذل لروحه.....وراح يسعى يذلني....بس بعيده عن شاربه....راح يلجأ
لفكرة انه يتزوجني ويأدبني....بس بعد ما أظمن أخوي وسعادته مع شذى.....وأنا وياه بحريقه تحرقنا اثنينا.....ابتسمت
بأسى وأنا أمسك بخدي.....شوف عوضي فيك ياطلال.....وكفه وسم خدي.....ياكبر خسارتي فيك....ياكبر
خسارتي...تذكرت شذى....وغمضت عيوني بألم....من اول نظره شفتها فيها....وانا ما اشوف الا سلطان جنبها....تقربت
منها كثير....وكل ماقربت منها اكتشفت....ان مافيه مره تصلح لسلطان كثر......صارت هالفكرة هاجس لي.....تلمست
طيبتها وحنيتها الكبيره....انكسارها الواضح من الكل....انعدام ثقتها بنفسها...رجاحة عقلها....بس تبقى مره....وضعيفه
قدآم اغراءات الدنيا....استغليت كل عيوبها...وزرعت سلطآآآن ببالها....ونجحت كثير....كنت ألاحظ عيونها المنجذبه
لسلطان....جاذبيه سلطان الملحوظه....كانت من صالحي....كثفت أناقته....اللي زادته وسامه....كنت أشوف عيونها وهي
تسرق النظر له....وانا فرحانه....وأحس اني نجحت......يمكن أنا حقيرة....بس غصب عني....هذا أخوي...أخوي اللي
أغلى من عمري...مستعده أظلم مليون شذى بس لخاطر عيونه....أبقى ارتاح وأتطمن عليه....أخاف أموت ويضيع من
بعدي....أبقى شذى له....لأن شذى يمكن بتحسس منه بالبدايه....بس شعورها بالنبذ....وطيبتها وحنيتها اللي مايختلف
عليها اثنين بتلين قلبه....أبقى له عيال وعز وجاه....أبقى عياله يصيرون له سند وعز....أبقاه ينفصل عن حيااااتي....تعلق
سلطان فيني كبير....يمكن اذا اختفيت يوم كآآمل عن عيونه.....يمكن يصير شيء له....بسم لله عليه.....ويمكن أنا
لاصارت لي حياتي الخاصه....غصب عني بألهى بحياتي....بتجبرني الدنيا على كذا.....بدون ما أحس....وأهمل
سلطان....ويضيع وقتها....وشذى هي الوحيده اللي بأمن سلطان عندها....أول شيء بنت عمه...وحنونه ...وطيبه
وكبيره...وفاهمه....وعاقله....وجربت طعم الألم والنقص والنبذ....وذاقت جروحه....ومن ذاق جروحه مستحيل....يذوقه
لغيره...ومستحيل بتعايره بيوم....أما لو زوجته وحده ثانيه...يابتكون طمعانه فيه...وعقب ماتلهف الفلوس بتهج....والا
بتذوقه الويل لا غابوا عن عيني.....ومستحيل أخاطر بسلطآآآآآآن ....وأعرضه لذا الشيء.....ونزلت دموعي.....حتى لو
كان الثمن طلال....تذكرت عصبية عزيز....وابتسمت باستهزاء....فك نفس....ووافق....لاتجبرني أذوقك الويل....أنا عند
سلطان أنقلب وحش....أنا نفسي ما اعرفه....تذكرت شكاوي سلطان عليه....أخواني اللي انفروا منه علشآآن
سلطان....وأنا الدم يفور براسي....بس أصبر نفسي....لاتخربين كل شيء....أضربي ضرباتك
بالصميم....وبخفه....واطلعي بأقل الخساير....حطيت يدي على خدي....ياليت كل خسايري توقف على كف.....ودامني
خسرت طلال....مافيه شيء عقبه عليه حسوفه....وماضحيت بطلال ببلاش.....لزوم اللي ببالي يصير.....غصب او
طيب....وقعدت أندب حظي....وأصيح نفسي...وحيآآآآتي اللي ضاعت....سمعت ضرب سلطان وهو يضرب بقوة على
الباب....ويقول:ترآآآ أنا قاعد أشوفك....لاتكذبين....
ابتسمت من كلامه....وقمت ونزعت عبآآتي بسرعه....والحمدلله اني لابسه بيجامه....مسحت دموعي...وفتحت الباب
وناظرني بخبث وهو يبتسم:ليه قافله الباب؟...
قلت وأنا أجره يدخل.:كنت أغير ملابسي....طلعت له بيجامه....لبسها وانسدح على السرير...وهو خدران...وقعدت ألعب
بشعره وأنا أنااااظره بتأمل وهو غافي....والرؤيه صارت ضباااب بعيوني....بلعت مليون غصه وغصه....ببيع الدنيا
وأشري حياتك....لو أهدم حياتي وحياه طلال وشذى ....والكل....والكل....علشآآآآآنك أسوي المستحيل.....ياعزوتـــي.....
يا سلطآآن يا عزوتي يا نبض قلبي ودمّي
ما بقالي سواك اصيح له واشتكي له.....
كان صدّك زمانك عن تباريح همّي
صدّني حمْل ما تقوى متوني تشيله....
آتهاون بذكره .. أذكر الله وسَمّي
مير عيّت غناة النفس لا ترتكي له....
آه .. يا ثقله بمنطوق عيني وفمّي
وآه .. يا صعْبه ان ضيّع زماني دليله....
ما شغل هاجس الايام مدحي وذمّي
دام تبقا الاصيله في عيونك اصيله....
مير خوفٍ من الشرهات لا طال كمّي
والمبادئ وعادات البداوه كفيله....
كل ما جابتك عيون الاشواق يمّي
ينتثر دمع عينٍ ما توقّف سبيله....
وكل ما ضمّتك شجون الاحلام ضمّي
ينعصر قلبي بيَد الظروف البخيله....
ارحم اللي عشانك راح عمْرَه يوَمّي
كل ليله يسرّى للرجوم الطويله....
خمّته ضيقة الايام والبعد خمّي
وانثنى عزم روحه لين باتت عليله....
طالبك لا تردّه .. للوصل قول تمّي
وان تكاثرت وصلك .. ويل قلبه وويله ....

انتهى البارت هنا....
قراءة ممتعه....

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 20-03-12, 12:34 AM   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي

البيانات
التسجيل: Mar 2012
العضوية: 239501
المشاركات: 9,417
الجنس أنثى
معدل التقييم: Q.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسيQ.miiro عضو ماسي
نقاط التقييم: 5980

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Q.miiro غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

هااي

بدايه الروايه عن جد رووووعه وكأني حبيتها من قلب وتدخل ضمن رواياتي المفضله

الصراحه شخصيه الجازي كثييير حلوه وكمااان عزوز

وأتوقع بينهم رح تنشأ أحلى قصص الأكشن والتحدي الحلو

وشكل جزوي بتعيد تربية عزوز من اول وجديد

معزوفه مشكوره كثييييير على نقل الروايه

الله يعطيك العافيه

 
 

 

عرض البوم صور Q.miiro   رد مع اقتباس
قديم 22-03-12, 01:55 PM   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 158697
المشاركات: 510
الجنس أنثى
معدل التقييم: جرحها كايد عضو على طريق الابداعجرحها كايد عضو على طريق الابداعجرحها كايد عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 210

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
جرحها كايد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اخختيااار موووفق

يسلموووووووووووووووو على النقل

 
 

 

عرض البوم صور جرحها كايد   رد مع اقتباس
قديم 24-03-12, 06:25 PM   المشاركة رقم: 45
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2011
العضوية: 233801
المشاركات: 1
الجنس ذكر
معدل التقييم: كنترول العربجه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدBhutan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
كنترول العربجه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

شكر اعلى الجهود المبذوله

 
 

 

عرض البوم صور كنترول العربجه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
البهاذيل, الصمود, الوقت, الكاتبة, ذاتى, ظميانة, عشقه, ومارضيت, كسرت
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t173777.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 03-06-15 11:30 AM
ط®ط§ظ„ظٹ ظ…ط´ط§ط¹ط± ظ„ظˆ طھط¹ط§ظ…ظ„طھ ط¨ط´ط¹ظˆط± ظƒظ„ظ…ط§طھ This thread Refback 08-09-14 11:35 PM
ط±ط§ط³ظƒ ط¹ظ„ظ‰ ط±ط§ط³ظٹ mp This thread Refback 19-08-14 05:12 AM
ط´ظٹظ…ط§ ط§ظ„ط´ط§ظٹط¨ ط§ظ„ظ‚ط±ظٹط¨ ظ…ظ†ظƒ ط¨ط¹ظٹط¯ MP This thread Refback 16-08-14 11:35 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط£ظ†ط§ ط§ظ„ط´ظ…ظˆط® ظˆظ…ط§ط±ط¶ظٹطھ This thread Refback 10-08-14 09:02 PM
ظ…ظ‡ظ…ط§ ط®ط· ط´ط§ط±ط¨ظ‡ ظٹط¨ظ‚ظ‰ ط¨ط¹ظٹظˆظ†ظٹ طµط؛ظٹط± ظ„ظ„ظƒط§طھط¨ط© ط§ظ„ط±ظ…ظˆط´ ط§ظ„ط´ظ‚ظٹط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© This thread Refback 06-08-14 11:45 AM
ط¨طھط¹ط¨ ظ…ظ† ط؛ظٹط±طھظٹ ط¹ظ„ظٹظƒ mp This thread Refback 04-08-14 02:22 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط£ظ†ط§ ط§ظ„ط´ظ…ظˆط® ظˆظ…ط§ط±ط¶ظٹطھ This thread Refback 03-08-14 10:30 AM
ط®ط§ظ„ظٹ ظ…ط´ط§ط¹ط± ظ„ظˆ طھط¹ط§ظ…ظ„طھ ط¨ط´ط¹ظˆط± ظƒظ„ظ…ط§طھ This thread Refback 02-08-14 05:16 PM


الساعة الآن 10:45 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية