لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (6) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-03-12, 05:37 PM   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي

البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 215609
المشاركات: 7,385
الجنس أنثى
معدل التقييم: احاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1978

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
احاسيس منسيه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : احاسيس منسيه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البارت السادس والثلاثون

ام فهد واقفه عند الباب الخارجي وتنادي الهنوف:عجلي
اطلعت الهنوف تشيل علياء صكت الباب وارحت لامها
الهنوف:جاو
ام فهد تناظر الباب من تحت:شوفيهم وقفو
البست عباتها واطلعت وراء امها
ادخلو بسيارة راشد الي معه قدام نوره ورا ام فهد والهنوف ولمياء وساره
راشد:لو تغيرون رايكم وتروحون معنا لدبي
لمياء:ودنا والله
ام فهد تناظرها بقهر:الله ييسر لكم حطونا بالشاليه والله يسمح دبركم
نوره:لا لا كلن يروح لطريق
ساره :ههههه ..وبدلع..انا ابي اروح مع اخوي
راشد:لا لا اجلسي مع البنات
الهنوف:هههههه خلك وياها..
طول الطريق وهم يسولفون الى ان بانت لهم شاليهات الـ.. بالخبر ادخل راشد بسيارته لهناك واتجه لرقم الشاليه تبعهم وقف وانزلو
لمياء بعجاب:امبيييه
ساره تضحك:اي والله امبيه
وقفت عند البحر تستنشق الهواء بعذوبه كان شاليهم مواجه للبحر على طول
راشد من بعيد :بنيات تبون شي قبل نمشي
البنات :ماتشوفون شر..
نوره تلوح لهن بيديها والحقت راشد اركبو سيارتهم ومشو لدبي
ساره :خلونا ندخل الا غراض لداخل
الهنوف تلفت وتناظر واجهات الشاليه:فاضي
لمياء :الناس الي يمكن تجي هنا غادرت لبرى المملكه
ساره :احسن عشان نرتاح...راحن لشاليهن موجود قدامه ردهه اماميه ومن بعده يجي باب الشاليه الرئيسي افتحنه وادخلن بالغراض سيب طويل وواسع ويدخل من بعده على صاله مفتوحه فيه جلستين كنب مشترك وكراسي وبجنبها حجرة طعام متوسطه رقن لفوق لدرج النازل على الصاله وجاي على جنب فوق صاله صغيره ومنها متفرع ثلاث حجر بحماماتها ومطبخ تحضيري
الهنوف تناظر الحجره المواجهه لدرج :بدخل في هاذي
لمياء تلف للجنبها باليمن :وانا وساره في هاذي وامي ليسار
الهنوف تطل من الدرج :وين امي
لمياء:خذت علياء وراحت لمسبح تحت المضلات..
الهنوف براحه:حلوو...ادخلت لحجرتها افسخت عباتها وعلقتها وقفت عند المرايه الطويله اسحبت ربطتها من شعرها وانسدل على رقبتها حركته بخفيف ابعدته من وجهها ابتسمت بنعومه :دوري اتمتع بحياتي ...
لمياء تفتح الباب بقوه وتهز خصرها :تمنظر ماشبعت من نفسها
ساره من وراها ابعدتها من الباب بخفيف:مالومها
الهنوف تبتسم :نطلع او ننام
لمياء :الساعه ثنتين
الهنووف بتفكير:اجل انا برقد مدام علياء معكم امس مانامت
ساره :ليش وش فيها
الهنوف ببتسامه :طقت في راسها تسهر
ساره بمزح :اخاف اشتاقت لابوها
الهنوف بستغراب ناظرتها وصدت عنها وصارت تفتح الدروج وتسكرها بدون اهتمام
لمياء تأشر لساره واطلعن وسكرت الباب
ساره بسرعه:مادري قلتها كذا بدون قصد
لمياء تنهد :خلينا نطلع لاامي
ساره بخجل:ياله
...
جالسه على كرسي طاولة الطعام وتناظر لناصر الي نازل بشنطه صغيره
النايفه :سيد ناصر بس هاذي الشنطه
ناصر:نعم ايتها الخادمه
دق جوالها وراحت تاخذه من الطاوله
النايفه "هلا والله
نواف:وش اخباركم
النايفه :طيبين..وينك ماتبين
نواف :قريب وبجيكم
النايفه تبتسم بفرح:بتروح معنا
نواف:ايه بس موب في الوقت الحاضر يوم يومين وبجي
النايفه تنهد براحه:اهم شي تجي موب تخلونا كلكم
نواف:طيب طيب مع السلامه..
النايفه :مع السلامه..
ناصر:وين امي وموضي
النايفه توقف وتاخذ عباتها:موضي مشت وامي راحت معها
ناصر:ماباقي الا انتي
النايفه:ايه فيه مانع
ناصر:لا مافيه يابعد حيي..
النايفه تلمس بطنها:اشوى
ناصر بشمزاز:ماداني المره الحامل..
النايفه براعه:يعني ماتدانيني
ناصر يمشي منها :انتي المره الوحيده حامل واحبتس
اضحكت بحنان ومشت ورءاه
...
جالسين على كراسي على الشط ويسولفون
واقفه قريب من البحر وعلياء جالسه قدامها تلعب في المويه باالمويوه الصغير الوردي
ام فهد:ارفعيها عن لاتبرد
الهنوف تلف عليهم:الجوء هادي مافيه برد خليها شوي
لمياء تمسح بطنها:انشالله يجي ولدي ويلعب معها
ساره :بس هين اذا جينا لذاالمكان مره ثانيه
ام فهد:هههههه
لمياء :انا صراحه بعاملهم
ساره :لاصار مفلح ضابط فكري..
الهنوف تنهد وتلف رايحه لهم:فيه ناس مارضو يصيرون ضباط موب واصل لمستواهم ...وبتفكير ..يبون يصيرون ياعقيد يالواء ..ابتسمت ولفت لهم ..بس ماصارو احسن يستاهلون
لمياء :من
الهنوف:شفتهم بالحلم امس وتذكرت السالفه ..لاتشغلين بالتس ..
ساره تقوم بسرعه:بنتتس خبله
قامو لعلياء الي ادخلت للبحر بسرعه وهي تضحك ماتبيهم يلحقونها
الهنوف ترفعها من المويه بغضب طقتها مع ظهرها بقوه..وصاحت على طول
ام فهد بضيقه:ليه
الهنوف تبعد منهم :احسن تستاهل..لقتهم ظهرها مبعده منهم وانزلت دموعها بحريه من تحت البرقع اوصلت لشاليهم شالته واحذفته على الكنب افسخت عباتها احذفتها ورقت لحجرتها غيرت لعلياء شافت المغرب بياذن ففضلت تجلس الى ان تصلي اسمعت اصواتهم تحت جاين تنهدت بهم وهي تذكر حلمها امس ...
ساره:اليوم تعبانين تونا جاين
لمياء :اجل بكره
ام فهد:بكره احسن ونجهز بعد
ساره :اجل الصباح خلونا نروح للسوبر ماركت
ام فهد :انا بجمع الصلاه وبرقد
لمياء :الظاهر انا بنسوي مثلتس اليوم قمنا بدري
ام فهد:لو خليتونا نعيد في البر مع ابوتس
لمياء وساره:هههههه ..تبي ابو فهد
ام فهد :هههه ابو فهد وفهد واهلنا
لمياء ترقى لفوق :الله يهديتس يمه غيري عاد...
رقو لفوق بعدها صلت لمياء وراحت للهنوف افتحت الباب شافتها ترقد علياء ومنسدحها جنبها
لمياء بصوت منخفض:نامت
هزت الهنوف راسها بلا ولمياء راحت للكنب واجلست عليه بعد نص ساعه نامت علياء وقامت الهنوف ارفعت شعرها لفوق وراحت تجلس جنب لمياء
لمياء ترفع خصلات قذلت الهنوف عن وجهها وبحنان :موب مرتاحه صح
الهنوف بالم:مدري ليه
لمياء:اذكري الله صلي ركعتين..
صاحت فجاءه وغطت وجهها بيديها:وش اسوي تحلمت امس انه جاي لمي ويهاوشني ويطقني بعد
لمياء بستغراب ترفع راس الهنوف:من هو
الهنوف بخجل امسحت دموعها:ماحد
لمياء:يعني الربع الي ماصارو ضباط هو بعد
الهنوف تنزل راسها :لا
لمياء بتاكيد:الا هو ..نامي زين ماله داعي تفكرين فيه وانتي جايه تروحين عن نفستس
الهنوف تبلع ريقها:زعلت من ساره
لمياء :موب من طبعتس تزعلين عشان ذالكلام يعني كان مفكره فيه وساره هيضت المشاعر
الهنوف توقف وتصد منها :انا برقد مدام ان علياء راقده
وقفت لمياء واطلعت والهنوف مستاءه من نفسها
..
اوصلو لشاليهم بعد العشاء كلن ادخل لحجرته واستسلم لنوم
من الصبح قامت ام فهد اطلبت لهم فطور واطلعت لكراسي برى في الردهه قدام شاليهم اجلست مقابله لامها وعليها عباتها وطرحتها على راسها بدون لاتلفها
الهنوف:صباح الخير
ام فهد:صباح النور ..علياء نايمه
الهنوف:ايه للحين ..ماقامو البنات !!..
ام فهد تناظر الفطور الي اوصل :ماقامو روحي قوميهم جاء الفطور
قامت الهنوف ورقت لهن قومتهن ومرت لعلياء الي قامت وتصيح ارفعتهامن الارض حاطه لها فراش تحت منومتها عليه لانها تقلب بكثره بدلت لها ونزلت لتحت
الهنوف بضحكه :يالمشفوحات
ساره :ههههه انتي الي تاخرتي
راحت لكرسيها واجلست عليه :باقي خير بس ابي اكل معكم ..
لمياء :قدنا شبعانين
ام فهد:قومتيهم الظاهر انهن جويعات
ساره تضحك:ايه والمنظر يساعد على الاكل (قدامهم البحر )
لمياء:الساعه تسع نروح الحين
ام فهدتوقف:ياله خلونا نطلب لنا تاكسي ..
الهنوف توقف بنتها قدامها على الطاوله :ابي عربيه لعلياء
ساره تسحب علياء لها وتبوسها بقوه :ياحبي لها ..وش ذالزين وش ذالبس
لمياء :سيقانها الطويله طالعه بلى سيقان امها
ام فهد :مايصلح تلسبينها كذا (شورت جينز سماوي وبلوزه سيور ورديه وجزمات ورديه صغنونه )
ساره :وش فيها لبس يناسب الجوء..وقفت وشالتها ..انا بشيلها بدالتس
الهنوف :مافيه مانع ..ادخلو يلبسون واطلعو للسوبر ماركت بجنب الشاليهات
..
ام سلطان وموضي جالسه برى بجلسه تشابه جلسات ام فهد وبناتها
ناصر يبوس راسها :صبحتس بالخير يام ناصر
ام سلطان :انا ام سلطان
موضي:هههه صبحه بالنور
ناصر يناظر الساعه ويصفر:اووووه فوتو علينا الفطور
موضي تناظر الساعه11 :تونا قمنا احنى بعد
ام سلطان :الشاليهات ذالسنه مابها احد
ناصر يتلفت:شاليهنا قبل الاخير الشاليه هاذا..وياشر لشاليه ام فهد..فيه احد صوت بزر يصيح قومني الساعه تسع ..ولف لشاليه الي بجنبهم الجهه الثانيه ..وهذا فيه بعد صدق ناس ماعندها ذوق ازعاجهم واصنا لهنا
موضي تخزه :وانا هادين
ام سلطان بستهزاء :رفيف وسليطين مالهم حس
ناصر يضحك:هذالا غير
موضي:ههههه
ام سلطان :وينها النايفه ماقامت
ناصر يجلس جنب امه:غريبه ذالبنت
ام سلطان :وش فيها
ناصر بسرعه :ولا شي
ام سلطان :بروح اصلي واشوفها ..قامت وادخلت لداخل
موضي:وش فيها النايفه
ناصر :جالسه بحجرتها والاتصالات بكل جهه
موضي تنزل سلطان من حظنها وراح يمشي بشويش لرفيف تحت بالارض :من تتصل عليه
ناصر :تتصل تبي تلفون سلطان
موضي تعقد حواجبها بضيقه :لاتسوي شي وتزعله منها
ناصر :شوفيها اهناك كلميها انا قلت لها ماله داعي الرجال لا بغى يجي جاء
موضي تنهد وتلف طرحتها على راسها :باخذ منها الجوال عارفه انها عنيده موب نافع معها شي
..
ام فهد بصوت عالي :خلصتن
الهنوف تضحك:يمه قصري صوتتس
ام فهد :بسرعه خلنا نرجع نزين الغداء
ساره :شكل خالتي جاعت
لمياء تحط كرتون حلاو مصاص بالسله:الا امي صادقه خلونا نرجع بسرعه نتغداء على البحر
الهنوف تمشي قدامهن وتدف العربيه بوسطها علياء :ياله انتي الي ماخرتنا ...
خلصن وارجعو لشاليهم راحت ساره والهنوف يسون الغداء ولمياء اطلعت تكلم مفلح برى وام فهد جالسه قريب من البحر وعندها علياء
الهنوف :ساره قطعي البصل بروح اجيب الرز نسيناه برى
ساره بسرعه :تعالي تعالي ياالعوبا.اطلعت الهنوف بسرعه وساره ارجعت تقطعه
لمياء ترجع وتجلس جنب امها
ام فهد:وش اخبارهم
لمياء ببتسامه:طيبين ..قلت له يحاول يجي
ام فهد تناظر علياء الي تلعب بالتراب :بتزعل امها
لمياء :خليها تزعل كذا البزر لازم يلعب
..
ناصر :شوفو البدوان جالسين بعز الظهريه على البحر
ام سلطان :هاذي الصحه موب مثلك كرتون
ناصر:ههههه صحه يمه الله يهديتس هاذي ضربة شمس
النايفه :ههههه صادق وبعد معهم بنيه حرام عليهم..
موضي تناظر علياء تاخذ التراب وتكبه بحظنها:مشالله شعرها يهبل عزالله موب شعرتس يابنتي ..وتحرك شعر بنتها المجعد
رفيف تبعد راسها من امها:مااما عورتيني
النايفه :بنتتس على الموضه خلقتها
ناصر :بروح اتمشى قريب منهم ...
ام سلطان تناظره:لاتجيك ضربة شمس ..
ناصر:ههههه لا بروح اتشمس ..انزل من درجات الردهه وواتجهه صوبهن واهله لفو يسولفون .مشى على هونه الى ان قرب منهم واقعد يناظر البحر
لمياء ترفع طرحتها لفمها:ذالبزر وش جابه
ام فهد تلف تناظر:يخز بعد
لمياء تضحك بقوه لف لهم ناصر واجلس يناظر علياء ابتسم وقرب منهم
ناصر:الشمس موب زينه ذالوقت
ام فهد:ان كانها ماصلحت لك روح
ناصر يبتسم :بنتكم مزيونه مشالله بتخربونها بهاالجو..
لمياء تمسك ضحكتها :يوه معاد فيه برائه
ام فهد :ماعليك قاصر زين
ناصر:هههه الله يسلمتس ..
ام فهد توقف :امشينا يالمياء وجيبيها معتس
لمياء توقف بسرعه:يمه نسيتي اني حامل مايصلح
ناظرتها امها بسخريه وراحت ترفع علياء وتنفض منها التراب تعدن ناصر وادخلن لشاليهم وناصر ارجع لهله
موضي:وين رحت
ناصر :روحت للمتشمسين
موضي بتذكر:ايه هاا وش قلت لهم
ناصر يجلس بكرسيه:ودتس تاكلين بنتهم اعيونها مكحله وبيضاء كتوكته
ام سلطان:موب زين الكلام هذا اذكر ربك
ناصر:مشالله ..شعرها على عيونها لوني ماستحيت مهم كان رفعته منها وتناظرني بعد وتضحك يوووه بها غميزات
ام سلطان براعه:ماسرع ونسيت اذكر ربك العين حق والطفل يتاثر بسرعه..
ناصر يوقف :ابشري خلاص..ياله توصون على شي
ام سلطان ترفع راسها له:وين
ناصر:عندي ربع اهناه تواعدت معهم..مشى منهم
موضي:ام بندر بتجي
النايفه :ايه بتجي على كلامها انوار راحت لباريس مع عمي متعب بتقدم بالجامعه
..
الهنوف بنرفزه تنفض التراب من علياء :وش هالشكل
ام فهد :خليها توسع صدرها تبينها تسوي مثلنا جالسه وهاديه
الهنوف:اذا بخليها كذا تعبت وانا اغير لها
ساره بمبادره :خلاص وش رايكم..مره لي مره للمياء ومره لخالتي ومره لتس
الهنوف تبتسم :فديتس اذا كذا ماعليه
ام فهد :عطوني الجوال اكلم فهد
قامت لمياء عطتها اياها وراحت للهنوف تجلس جنبها
لمياء :سمعت ام عبدالعزيز داقه على امي في السوبر ماركت
الهنوف :وش تبي
لمياء :قالت لها امي تصبر الى ان ترجع لشاليه
الهنوف تنهد بملل لفت لامها الي تسمعها تحفا ام عبدالعزيز
ساره توقف عندهم :الغداء جاهز ياصبايا ياله
قامن للغدا وام فهد اجلست وراءهم تكمل ماكالمتها
الهنوف تجلس على الكرسي وبقهر :الظاهر اني بنحاش منيب راجعه معكم
لمياء :هههههه تسوينها
ساره:وش فيكم
الهنوف تنزل علياء على الكرسي الي جنبها :نخطط لعرسي
ساره تكب شطه على لقمتها:وافقتي
الهنوف :ايه موافقه من زمان حتى الفلوس قدها عندي
ساره:مشالله مستعجلين
لمياء:يبون يتملكون والعرس على طول
ساره :فرصه تقضين من هنا
الهنوف بقرف :يبطي والله ماشيل شي من هناه
اجلست ام فهد جنبها وناظرتها :انا الي بشيل لتس
الهنوف:كيفكم
ام فهد:مرري لي علياء اوكلها انا مابي الغداء
الهنوف تسحب عليا وتعطيها امها:ليه ماتغدين
ام فهد:بنتظر الشوي
الهنوف تبتسم:بنشوي من ياذن المغرب
ام فهد :لا بالله اصبرو شوي
لمياء تاكل وتناظر امها:الوعد المغرب
ساره :خاله تحديهن يحسبنتس منتي بصابره
ام فهد بتحدي:تشوفن منيب دعله اخم واخطي
اضحكو عليها وعلياء تخبص الزبادي قدامها وتبلع
الهنوف تحك شعرها بحراج:من الاول يغير لها
ساره توقف:انا بخلص دام انا فاضين
لمياء تناظرها:تعرف تفكر ..الظاهر بروح اغير لها بنص العشاء
...
نواف يصكر التلفون ويلف لمحمد:موب جاي
محمد بحراج :ماقااالي لي شي ووالله مدري عنه
نواف:انا بروح لهلي بعد المغرب
محمد:الله يسمح دربك ماتشوف شر
نواف:منتب ناوي تغير جو العطله
محمد:الا بكره رحلتنا لدبي
نواف:الله يوفقكم ..اسمح لي ماشي
محمد يوقف معه:مسموح مع السلامه ..سلم عليه ومشاء
طلع جواله من مخباه ودق لسلطان دق الى ان انقطع ماشاله سكره ورجعه لمخباه واطلع بدوره من الشركه لهله
النايفه وموضي جالسات على الشاطئ حزت اعصير ومعهن عصير فرش وبجنبهن رفيف وسلطان يلعبون
موضي:يااااه ماحلى صوت الامواج
النايفه تشرب من كوبها:ابي اسبح
موضي:اسحبي بس خليتس على طرف لاتضرب الامواج بطنتس
النايفه تناظر بطنها بالخامس ابتسمت:بجلس بوسطها مع رفوف
هزت موضي راسها لها وطلعت النايفه للبحر تحجبت وارفعت عباتها لخصرها
ام سلطان من بعيد:موضي تعالي
وقفت ولفت لنايفه :النايفه بالله انتهي لهم
النايفه :نادي مايا معاتس انا يالله بروحي
لفت عنها موضي وراحت لامها
ام سلطان تسحب الكرسي وتحطها قدامها لتجلس عليه موضي
موضي :هلا
ام سلطان :نواف جاي بالطريق
موضي:ايوه
ام سلطان :يبي يسوي مفاجاءه لنايفه
موضي تبتسم :اليوم ميلادها
ام سلطان تناظرها بقهر واستغراب:واقول وش له حاط له حفله
موضي:هههه وش يقول
ام سلطان:بنروح له بمطعم يبينا نجيبها ومعه ناصر اهناك
موضي:اجل بروح اقول لها
ام سلطان :طيب انا بكلم السايق
راحت موضي لنايفه وقالت لها تجهز نفسه بيتعشون برى وخذت عيالها لداخل
بعد المغرب اطلعن البنات برى قريب من الشاطي الحقتهم الهنوف بعد مالبست علياء بجامه وعربيتها تمسكها لاتحبي للبحر
ام فهد :ياله شبو الضؤ
الهنوف :ههههههههههه ..وبفرحه ...فزت
ام فهد:لا بس خلونا نشوي شوفي الناس تجمعو بنحجز لنا مكان
ساره تضحك:لا خلاص ياخاله خسرتي
لمياء تخز امها ببتسامه:مكان منعزل ميحتاج نحجز
ام فهد :ماعلي منكن..
الهنوف توقف وتبتسم:اكيد اني امي جايعه ..بنجيب لها شي خفيف
ام فهد تبتسم:وشو بسكوت مابيه
الهنوف:لا بسوي لتس سندويتش خفيف
ساره :باخذ علياء وبروح للكشك ..
لمياء :بروح معتس ..
ام فهد:وانا بروح معكن
ارفعن طرحاتهن من اكتافهن تغطن وراحن للكشك
...
ام سلطان :ياله خلصتو
النايفه :بدري موب وقتاء عشاء
موضي:الساعه تس وش بعد
النايفه :هالمكان وبالوقت هذا متاخر شوي..وبعدين وينه انويصر والله انه دج
ام سلطان:بنكلمه يجينا اهناك
اتجهن لسيارتهم المركونه بمواقف الشاليهات واتجهو للمطعم بنتاظرهم نواف اوصلو لهناك بتمام التاسعه والنص وادخلو لداخل
النايفه :واوو روعه المكان فاضي
موضي:محجوز
تقدم منهم النادل واشر لهم على الطاوله
اجلسو والنايفه تلفت :محجوز لمن
انفتح الباب الكبير للمطعم وادخل منه نواف وناصر وبالجهه الثانيه عربه كبيره متجه لهم بها تورته كبيره مليانه شموع
وقفت النايفه بضحكه وهي تشوف نواف يغمزه لها اتجهت له وضمته بقوه
نواف :عقبال مية سنه
النايفه تصيح :تسلم لي الله يخليك
نواف يمسح راسها:لاتبكين ..اضحكي.
اضحكت امسحت دموعها ولفت لناصر الي سلم عليها واتجهو لطاولتهم راح نواف لامه وسلم عليها وموضي
موضي بمزح :الله يخلي لي ابو سلطان..انت ناسيني مره
نواف:ههههه افاااا انتي الاوله
موضي تبتسم بحب:الله يخليك ويرزقك بنت الحلال
ام سلطان :امين ..
وقفو حول الطاوله قطعت لهم النايفه التورته
نواف :وين سكنتو
موضي:امي بغت الشاليهات
نواف:ازعاج لكم ماكان رحتو لها
ام سلطان :اشتقت اجلس على البحر من قريب
ناصر:اانا قلت لهم لو ماجينا لهنا وروحنا للبيت اقرب اللاسواق
لف له نواف ببتسامه:تبي تسكع بها
ام سلطان:ايه ماعجبه البحر يبي ربعه بكل مكان
ناصر :لا البيت هادي والبحر نشوفه بعيونا ..ماله داعي هنا
نواف :لا اختيار موفق تغييره وانا بنفسي ودي اروح لشاليه
النايفه :العام سلطان قال لنا بنروح معكم وراح وخلانا
نواف بضيقه:ماله داعي هالكلام ..
ناظرتها موضي بقهر والنايفه نزلت راسها بفشله
ام سلطان بحنين :ماكلم
نواف يتنهد ويناظر النايفه بعتب:لا ماكلم
ام سلطان بتعب:ماكان سلطان ذي سواياه يغيب ويعيف
موضي بغيض:ماعرفتوه ولزمتو احدودكم
ام سلطان بحزن:يجي وبنسكت عنه
نواف:ماهمه كلامكم هذاه..الرجال عنده اشغال ويقضيها
ام سلطان بتردد:اعرس
نواف:مدري
ناصر بصوت عالي:خلااااص خلونا نستمتع وماعليه شر موب بزر
موضي:اووف جانا نسخته كلن يمشي على زمل رايه
ام سلطان :الله يعيني اذا بحاتي من جديد واحد ثاني
النايفه :سلطان بحقتس اما هذا طنشيه يمه
ناصر:ياليت هههههه بس ماتقدر
لمياء بصوت عالي :يممه نشب ضونا
ام فهد :لا شوي
الهنوف:يمه كليتي السندويتشات وشبعانه
ساره :الساعه قدها عشر ياخاله بنشبها
ام فهد:ههههه شبنها ..
الهنوف توقف وتتجه لعلياء :برقدها وبنجيب الشوايه
لمياء :طلبه خليها معنا
الهنوف:موب مخليتني استانس
لمياء تناظر علياء الي مدنقه على التراب وتحاول تاصله :خلييها شوفيها هاديه
ام فهد:سهريها معتس عشان تنام متى مانمتي
الهنوف ببتسامه تقرب من علياء وتبوسها :شوركم وهداية الله..ارفعت علياء راسها واضحكت مدت يديها تبيها ترفعها
الهنوف :لا لا هناه ظمان نظافه
ساره :ياله خلينا نجيبها
راحن لداخل جابن محمل الشوايه ومعه اللحم متبل وخالص حطنه وشبن ضوهن
الهنوف :يمه شلي لنا بصوتتس
لمياء :ايه تكفين يمه
ساره :مابعد سمعت صوتتس خاله
الهنوف:صوتي امي حلوو بالشله
ام فهد :بجيب لكن على اختياري
لمياء :انتي وراءها ياالهنوف..
الهنوف تغمز لها:اوكي اول امي
وقف بعيد عنهم يناظر للبحر واصواتهم يوصلها له هواء البحر ماكان يهتم وش يقولون سرحان وامواج البحر هاديه لف لصوت ام فهد العالي
ام فهد بصوت عالي شوي على انغام الشيلات القديمه:ياليتني وادعتهم قبل يمشون..او ليتهم قبل السفر وادعوني..لو الموادع نظرات بالعيون..يكفيني املى من عيونه اعيوني..جاني خبرهم في السفر يوم يبكون ..ولولا غلاي عندهم مابكوني..وانا بلايه فالسفر يوم يبطون ..البعد زود في الضماير شطوني..ومن كثر مااغليهم علي يعزون..حسبي على الي من اوصاله حدوني ....ابتسمت الهنوف بشوق لصوت امها العذب وناظرت للبنات الي يناظرن للبحر ومنصتات وبما انهم شافو المكان فاضي والشاليه الي جبنهم فاضي خلن الطراح على اكتافهن وليل موب واضح الشكل جدا...
ام فهد تستنشق الهواء :خلاص عجزت
ساره :عشتي صوت روعه مشالله..
ام فهد :ههه هاياله الهنوف دورتس
الهنوف :لحني ترى موب مثل امي كلن يغني على زمانه
ساره :احسن تنويع الحان..
لمياء :ساره انتي وراءهم
ساره :ابطيتي ماسمعتيه..
لمياء :هههه نشوف بعد الهنوف
انزل يبعد الطحالب من حذيانه بعد ماجابها الموج لتحته
الهنوف:احم احم ..عزي لمن مثلي جفى النوم عينااااه ..يسهر وهمه بين الاضلاع يجفاه.. قلبي من الفرقى تبيج كنينه..فرقى الخليل الي خياله على البال.. وجدي على شوفه وضحكت جبينه ..وانشده عقب البطى كيف الاحوال ..وين الزمان الي جمعنا وسنينه..روح وعيني دمعها سال همال..دار المحبه والطبايع دفينه ..
لف براسه صوبهم بنات جالسات ونور الضوء عاكس عليهم رطب شفايفه بتوتر ورجع راسه للبحر كلهن جابنها على الجرح الي يوجع مابرى
ساره تلف راسها لها :كملي
الهنوف ببتسامه محرجه:لا خلاص ..بروح اشوف النار ..وقفت وراحت لها
لمياء بشرود:ياما سمعتها تغنيها بكل ليله
ام فهد بزجره :انتهينا لاحد يفتح مواضيع ثانيه ..
ساره بتفهم:تلعبين معي سوبر
لمياء:ياله جمعي لي الاعواد
ساره :طيب انا الحصى ..
انسف اشماغه على راسه ولف راجع لشاليه حس بكتمه ترجع له ونفسيته شانت فضل انه يطلع من الشاليه قبل يجون اهله ويدرون انه موجود ونفسيته ترجع تنتكس اطلع بدون اي اثر يدل على وجوده وارجع لرياض
دق جواله دوره بمخباته وتحت المركى بالوسط مالقاه وقف السياره على جنب وافتح الباب دوره تحت المقعد ولقاه..2مكالمه من نواف 7 من النايفه ..حطه بمخباته وارجع يجلس بمكانه شغل الراديو اوصل لمسامعه صوت محمد عبده افتح باب السياره ودزه الى اخر شي وطلع رجليه لبرى وعيونه تشبح بخيام بدو واصوات بزران وعرب فيها..ومشاعره ترف لكلمات الاغنيه:مرت سنه
مرت سنه والعين يعشقها السهر.. ومرت سنه والشوق باقي مانمحى ..ومرت سنه والقلب ذابحه الهجر..ومرت سنه والهجر عيا ماستحى ومرت سنه مرت سنه وانا انتظر ومرت سنه والوصل نايم ماصحى ومرت سنه ماجا من الغالي خبر ودارت على حب المحبين الرحى ..
مرت سنه صابر وعذري في الصبر شماتت اصحاب الشوارب واللحى ..وعيونه السود وشفايفه الحمر وجبين يضفى فوق متنه لاانتحى وصدر يسد اليل عن نور القمر..وخد يسد الصبح عن شمس الضحى ومرت سنه واخاف لايروح العمر واناااا أنتظر والشوق باقي مانمحى..
وحده سنه وحده سنه ياالهنوف ماشفت لتس زول حتى بحلمي ليه ليييه ماتجين بالحلم حتى ..امسح وجهه بقوه وازفر بقهر ادخل لسياره وكمل مشواره
في المطعم بعد ماتعشو واطلعو
ناصر:انا بكمل السهره مع اخوياي
ام سلطان:لااا
ناصر:وليش
نواف:خليه يروح يمه
ام سلطان:لاا الساعه 1 وين بيروح هاالحزه
ناصر:بالله نواف قل شي
نواف :مابيدي شي مشينا كلنا ..
اطلعو منه متجهين لشاليهم الي هادي نوع ما
عند البنات شابات الضو ويشون بعد ماقامن من الشاطئ وجلسو حول النار
ام فهد :مابعد اخلص لونكن تشون تيس قد انجح
الهنوف تقطع وتاكل شوي:لا باقي شوي
لمياء :ياليلنا الساري
ساره تفتح عيونها بقوه:خلونا نسهر شوي ..
لمياء :خخخخ
الهنوف :انا بقعد الى ان تشرق الشمس
ساره ترفع حواجبها:اجل انا معتس..خلينا نركب جتكسي بالصبح..

الهنوف:ماعندي مشكله بيصير الوقت بدري مابه احد..صاحت علياء تبي النوم لفت لها الهنوف شالتها من عربيتها وادخلت داخل
اوصلو لشاليهم واطلع ناصر ونواف لبرى ومعهم النايفه لجلسات في ردهة شاليهم
نواف يناظر للي يشون :ليش ماتسون مثلهم تمشيتكم بارده
ناصر:وتقولون ليش تروح ماتجلس معنا
النايفه بقهر:وش نسوي فيكم ماتجمعنا ولا مره سوى
نواف:طيب بكره خلونا نشوي
النايفه بغيض تصد منهم
ناصر :عصبت البنت
النايفه بدموع تحاول تخفيها وصوت خانقته العبره :كلموه خلوه يجي شوي ويرجع..
نواف يتنهد بتعب:النايفه والله وبالله لو بيدي او اعرف مكانه جبته لتس حتى لو انومه واسحبه تسحيب
ناصر بعصبيه يوقف ويصارخ في وجههاا :خلااااص اكلي تراااب جبتي الهم لاامي لوه يبي يجي جاء مايبينااااا ..مايبينااا..افهمي
لمياء تلف براسه لهم :شوفوهم معصبين
لفن لهن واقعدو يناظرونهم وكان عندهم مشكله
ام فهد :الله يعافينا من ماجرى لهم
ساره :خلاص الميه شكلهم اكباريه لفي براستس لو يشوفونتس جاووو يهاوشون
لمياء بغرور:بنهاوش بعد حنى ..
ام فهد تخزها بمنقود:اهجدي
ساره :ههههه لا خليها خاله خليهم بس يجونها
لمياء :جاءنا ولدهم اليوم الظهر ياربي من الدشاره ..
نواف بصوت واطي :ناصر روح ادخل الوقت متاخر
ناصر بغيض:خلها تفهم موب بزر هي
النايفه تناظر له بحقد :اكثر واحد مرتاح انه راح انت عارفه وش تبي تدج لا سال ولا مسؤل
ناصر يرفع وحده من حواجبه :لاتمادين بكلامتس وتندمين
نواف يوقف ويمشيه قدامه:روح روح هاذي اختك احترمها ..
لف لها ناصر :تحترم خصوصيات غيرها احترمها ..ادخل ناصر لاداخل ونواف تعدا النايفه يمشي على شاطء البحر
تنفست بقلة حيله ووقفت لداخل الشاليه
اقعدت جنبهن ومعها صحن ترفع فيه الحم الناضج
لمياء :فاتتس هواش
الهنوف :وين
ساره :يمه منها ماحبها للهواش
ام فهد :كانها رجلها
الجميع :ههههههه
لمياء :الله يهديتس يمه اعلمها بسالفه
الهنوف :ههه خليها تعلمني
لمياء تلف لها وتعلمها:شفتي الشاليه جنبنا صوتهم واصلنا لهناه متهادين شكلهم ولا بعدددد البزر هو الي يصايح
ام فهد تلف للمياء :موب هوين من شفته يقرب منا ويخز
الهنوف تلف لشاليه :مافيه احد
لمياء :الي ادخل والي راح يتمشى
ساره تشاور الهنوف:يهبل اخوهم الكبير رزه
الهنوف تناظرها:انشاالله اعزوبي ههههههه
ساره :يارب هههههه
..بعد ماخلص الشوي وتعشو راحت ام فهد ترقد والبنات اجلسن وراءها اشوي وراحت لمياء ترقد وبقى الهنوف وساره والفجر ينشر اضؤاه ويغير لون البحر الداكن
ساره :يجنن الجو دافي وحلو
الهنوف:خلينا نمشي شوي لاخر الشاليه
ساره توقف وتمد يدها للهنوف :ياله
امسكتها ووقفن يمشن للجه الفاضيه من الشاليهات
ساره :بحجز لي جتكسي الحين
الهنوف:ههه اصبري لين نصلي الفجر
ساره :اجل لانبعد
الهوف:نرجع نصلي ونجهز انفسنا
ساره :ياله مدام قراب ..ارجعنا لداخل الشاليه كل وحده راحت تصلي وتغير لبسها
اطلعن سوا من غرفهن بعد ماحطت الهنوف علياء عند لمياء
الهنوف :نفطر
ساره :اطلعت الشمس ياله اخاف يكثرون الناس
الهنوف :ماحد جاي يابنت الحلال شي خفيف
ساره:امري لله ..
ادخلن للمطبخ يفطرن
مر على غرفة ناصر الجالس على سريره وبيده جواله يقلبه
نواف:شكلك مارقدت للحين
ناصر منزل راسه :لا مارقدت
نواف:اطلع معي انا طالع
ناصر ينسدح بسريره :مالي نفس
نواف:على راحتك ..
واقفات عند الهندي ويعلمنه بالي يبن
ساره :محمد جيب اهناك عند شاليه اخر واحد انا هناك
الهندي:طيب ماما انتا روح انا جيب
ساره :ماغيرتي رايتس
الهنوف:لا والله هونت مابيه
ارجعن لشاليه وقفن عند الشاطي قريب افسخت ساره حذيانها ولفت للهنوف
ساره :افسخ عباتي..
الهنوف :اربطي عباتس على خصرتس ولفي الطرحه على راستتس بس مافيه احد
لفن لصوت الجتكسي ابتسمت ساره بفرحه وخوف نزلت الطرحه على وجهها وقربت من الشط وقف عندها صاحبه انزل وخلاها تقدم تركب
ساره بخوف:يممممه
الهنوف:ههههه ارجعي ارجعي
ساره بعناد وخوف :لا لا خلاص ..
ابعد منهن الهندي راجع افسخت الطرحه ولفتها على راسها وحركت الدباب بصراخ وهي تدخله البحر اضحكت عليها الهنوف ارجعت لورى شوي واجلست تناظرها تمشي بلابحر بشويش وعقب قامت تسرع بها ابعدت منها مغطيها احجار الشاطئ الكبيره
عند ساره الي ارتاحت وتجرئت عليه تحررت طرحتها شوي مدت يدها تمسك طرفها اختل توازنها وانقلب فيها حست براعه وهي تشوف نفسها بالماء وعباتها متشققه نصفها باالمحرك الاسفل تمسكت بالجتكسي المنقلب وشعرها على وجهها تنفست بسرعه وخوف وهي تشوف البحر ممتد حولها ماتشوف احد تلفتت ودموعها تنزل بغزاره حست بملمس برجليها ناظرت لتحت باسماك تصقع فيها وتقفز من حولها اصرخت بقوه وتفكيرها يروح فيها لايجيها سمك القرش حاولت ترقى فوق الجتكسي المنقلب ماقدرت ارفعت راسها لصوت محرك من وراءها حست براحه ودموعها مازالت تنزل شافته يخفف سرعته ويوقف جنبها
نواف بهدؤ:سلامات صابتس شي..
ساره منزله راسها ودموعها مختلطه بالمويه :لا
نواف ببتسامه:لاتبكين مابه شي ..
صدت بوجهها عنه ويديها على الجتكسي تبعها
نواف :ماقدر اقلبه لتس واعدله ليش تاخذين واحد كبير
ساره ساكته بحراج وخجل وخوف
نواف:عطيني يدتس بوصلتس
حطت يدها على راسها وبصوت خانقته العبره :لف عني لاتشوفني..
نواف يناظرها:بحاول اني اقلبه هديه وابعدي..
ساره ببكى:ماقدر اهده بغرق
ميل نفسه وحرك المحرك اسحبه اتجاهه بيبعده منها ماقدر انفخ بقوه وارفع راسه لها
:ماقدرت
ساره برجفه :وين طرحتي
لف يدورها وبضحكه:اووووه شوفيها اغرقت ..مد يده لها بدون اهتمام ..تعالي قبل تسوين سواتها
ابلعت ريقها ارفعت عيونها له شافته يناظرها بدون خجل دق قلبها بقوه نزلت عيونها بسرعه وبضيقه:كلم احد يجي ياخذني
مد يده لعضدها ارفعها بقوه لف شوي الى ان حطها وراءه :للاسف مامعي جوال للبحر..ياله عدلي نفستس..
ساره بصدمه وعدم استيعاب:وش اسوي
نواف :ثبتي نفستس وتمسكي ..
ساره بدموع :طيب ابعد شوي
ابتسم وهو يحس بجسمها على ظهره:اذا ابعدت طحت ..اصبري الى ان ناصل..
ارتجفت شفايفها وبكت :بطيح اذا مشيت
نواف بقهر خفيف:ايه بطيحين تمسكي فيني
ساره تصيح مره ثانيه:ماابي
نواف يتنهد :طيب بمشي شوي شوي لعلتس تقعدين ماطييحين
لفت بعيونها على نفسها لازقه فيه اللهم اني مامديت يدي امسكه اسحبت شعرها بقوه وضعف يافضحي ياويلي الحمدالله ان راشد موب موجود
مشى بشويش عض شفايفه مانع ضحكته وهو ييمل نظره لها ويديها على جنب الجتكسي
حس بالجتكسي يتعتع بيوقف عطاه عزم واسرع شوي اصرخت بخوف وهي تميل لورى مدت يدها لعضده الثنتين وتمسكت فيها بقوه
نواف بخوف وفشله :اسفين بس ماقدر اخفف السرعه
ساره براعه والمويه يصقع بوجهها :عارفه ودك ودك..
نواف يرفع وحده من حواجبه :ماتبين هديني
نزلت عيونها ليديها الي متمسكه بعضده العاري نزلتها بسرعه لبلوزته من تحت وتمسكت فيها مبعدتها من ظهره شافت ظهره بان صاحت بصوت عالي
ساره :اسرع خلاص تمسكت
نواف يحس بيديها على قميصه ترتخي وبجديه :انا مالعب معتس مدي يدتس ..مد يده ليديها الى على بلوزته واسحبها بقوه مادها لبطنه من قدام وارجع يسحب يدها الثانيه حط يده على يديها
نواف :صار الي صار تمسكي وخلصينا..
غمضت عيونها بقوه وهي تشهق بخفيف رصت على بطنه عقب ماسرع حست بالم في رقبتها من كثر ماهي مبعدتها عن لاتلامس ظهره
تأوهت بالم وضعف ربع ساعه الى ان قرب لموقعها
نواف يهدي السرعه ويلف راسه لها نص التفاته :كيف تغطين احنى وصلنا
افتحت عيونها وبصوت قصير:وش اسوي
نواف ينزل راسه:افسخ القميص تاخذينه
ساره تبرطم بتصيح :لا ...مافيه احد اهناك انزل وروح جيب لي شي
نواف يرفع راسه للمواقف :لا فيه .. اخاف يشوفونتس ويجون ..اصبري اصبري
رجعت راسها ورى ظهره وهو مشى ال ان قرب لشاطئ وقف واقفز الى البحر ورجليه يثبتها بالتراب تحته
لف لها وناظرها منزلها يديها قدامها ماسكه مقعده ارفعت عيونها له ترمش ببلاهه
نواف يبتسم وينزل راسه حست بقلبها يرجف عقدت حواجبها لقلة حيله وقهر
افسخ القميص واحذفه عليها :حطيه على راستس..انا منيب رايح .. نزليه من قدام لو يطلع شعرتس الاشقر من تحته
ساره تاخذ القميص بسرعه وتحطه على راسها
نواف :ياله انزلي هناه ..موب لازم نوديه له
ساره بتردد وخوف:بيشتكيني
نواف :مايقدر ..امشي معي بسرعه ..
نزلت راسها بهدؤ وانزلت طاح القميص منها في الماء انزلت تاخذه من المويه ببرود تحس بخنجر في قلبها من حالته وهو ماخذ راحته ولا تحسس من شكلها كاشفها لقته ظهرها افردت القميص من المويه ورجعته لراسها خذت نفس وعطته جنبها :ياله
مشى قدامها بظهره العاري وشورته قرب من الشاليه الفارغ ولف لها
طنشته واسرعت من قدامه متجهه لشاليهم تلفتت تدور الهنوف ماشافته ادخلت للشاليه افسخت القميص واحذفته بخوف على الارض ماقدرت توقف اكثر من كذا اجلست على الارض وركبها ترجف
افتحت الباب وادخلت عليها
الهنوف بخوف تقرب منها:وش فيتس وش صار
ساره بفك يرجف:مدري مدري..نزلت دموعها بقوه .وين رحتي مافقدتيني
الهنوف تضمها لها:واالله اني رحت للهندي اقوله يدورتس بس انه قال ماعندي شي الحقها عليه كله خربان
ساره بدموع:ليتني غرقت ولا صار لي الي صار
الهنوف براعه :وش فيتس ؟؟؟
وقفت ساره ارفعت القميص تبعه واتجهت للمطبخ والهنوف تتبعها افتحت الزباله واحذفتها فيه
الهنوف بستغراب:وش ذاه
ساره تمرر السانها على شفايفها:امانه لاتعلمين احد منحرجه منهم
الهنوف بحنان:اسم الله عليتس وشفيتس
ساره تنزل راسها:طحت بالمويه وطاحت مني طرحتي لاسفل المويه جا واحد وساعدني
الهنوف:هاذا قميصه
ساره تهز راسها بايه
العنود برحمه:وليش تصيحين هدي نفستس
ساره تنزل دموعها مره ثانيه:حطي نفستس بمكاني وهو ماينزل عيونه مني ومعنز يديه على جنوبه ماخذها فرجه
الهنوف ببتسامه هاديه:اهم شي ماصار شي كايد غسلي وجهتتس وخلينا نروح نرقد انا نعسانه
امسحت دموعها واطلعن لفوق لغرفهن يرقدن
عند شاليه ام سلطان ادخل لشاليه شاف امه قايمه وجالسه بالصاله
ام سلطان بستغراب:وش فيك طالع كذا
نواف :حر وفسخته ..انا بطلع لفوق تامريني شي الغاليه
ام سلطان :مانمت للحين
نواف :لا
ام سلطان :سلامتك اجل نوم العافيه
رقى لحجرته خذا له حمام ولبس بجامه انسدح على السرير امسك بطنه ببتسامه فيها عرق موب سعودي يابنت سفير او مقيمه ..ناظر ساعته بهتمام لازم ادق على بدر قبل انسى
..
في وقت العصر لمياء وام فهد جالسات ببساط قريب من البحر ومعهن علياء بدراجتها
اقبلت عليهن ساره واجلست بتعب
ام فهد:تعبانه
ساره ببتسامه:لا فديتس
لمياء:حلووو الجتكسي
ساره بحباط:لااا ماتوقعته كذا
لمياء :ليش
ساره بدون اهتمام :بس ماعجبني ..بنزل علياء من الدراجه..وقفت واتجهت لعلياء شالتها من دراجتها وعودت تجلس وهي بحظنها
اقعدو يسولفون حطتها جنبها ومدت يدها للقهوه تقهوى خذاهم الوقت بالسوالف والجو هادي
ام فهد تلفتت :وين راحت علياء
ساره توقف وتلف بعيونها حول المكان :وين راحت
لمياء توقف جنبها وبخوف:مامدانا ننساها
ام فهد براعه :ياويلي لاتكون راحت للبحر
ساره بندم وخوف:ليتني ماطلعتها ..
ام فهد :كل وحده تروح لها في جهه قبل تقوم الهنوف
لمياء :ايه بسرعه اذا درت بتموت ..
تفرقنا كلهن ادخلت الحمامات مافيها احد وين راحت مامدها تبعد لوها تركض .لفت من ورى الحمامات مافيه احد ارجعت لمكانها وجوالها يدق ارفعته لعينها
ساره تهدي نفسها:هلا يمه
ام راشد :السلام عليكم
ساره :وعليكم السلام وش لونكم
ام راشد:طيبين وبخير نسال عنتس
ساره تدور بعيونها للمنطقه حولها فاضيه وناس شوي تمشي:طيبه طيبه ..يمه فديتتس بدق عليتس بعدين
ام راشد:طيب مع السلامه اجل
ساره :مع السلامه..صكته واتجهت صوبه
ساره تاخذ نفس مايعرفني مايعرفني ثبتت غطاها على وجهها ووقفت قريب شوي:لو سمحت عطني البنت
نواف شايل علياء بحظنه لف لها :لكم
ساره ارجف قلبها وبصوت مرتبك:ايه هاتها
نواف ببتسامه:الله يخليها لكم..لقيتها تحبي لوحدها وفضلت ارفعها من الارض ..باسها ووصلها لساره
مدت يدها برجفه تاخذها منه حست بتوتر وهي تقرب منه
نواف يناظر اسفل رقبتها ورفع عيونه لها رجع علياء لحضنه بسرعه :انتي الي اليوم بالبحر
ساره تبلع ريقها بصعوبه:لا ماجيت البحر..وبعصبيه خفيفه ...هاتها
نواف بضحكه:اشوي اشوي ترى موب انا الي حاذفتس بالبحر
ساره بتطنيش لكلامه:عطني اياها
نواف:بنتتس
ساره ترفع وحده من حوجبها:لو سمحت عطني اياها ماقصرت
نواف بتفكير وهو مبتسم :ماتشبه لتس بس كلكن حلوات ..نزل عينه لااسفل ارقبتها..انتي شقراء والحلوه هاذي غير
ساره تناظر مكان مايناظر شافت شعرها طالع من تحت الغطاء دخلته بسرعه وبغضب :احترم الفاضك الي ماله ظهر له يد
اضحك فجاءه ورجع راسه ورى :ياله ورينا
ساره تخفي صوتها بالعبره :عطني البنت لو تدري امهاا مراح اسامحك
اسكت وتحولت ملامحه للجديه مدها لها وخذتها منه بسرعه لفت راجعه لشاليه لقت ام فهد ولمياء واقفات عند شاليه ام سلطان وطالع لهم ناصر وام سلطان والنايفه وقفت عند باب الشاليه وبصوت عالي:خااااله خلاص هاذي هي معي
لفو لهاا وشافوها
ام فهد براحه:خلاص الله يجزاكم خير
ام سلطان :وياكم ..
النايفه تناظر لمياء وببتسامه :اذا مطولين هناه تعشو معنا حنى موجودين بالشاليه
لمياء بحراج:انشالله اذا نقدر
لفن وانزلن من درجات الشاليه متجهات لشاليهم
ام فهد لساره :وين لقيتيها
ساره :مابعدت بس واحد شالها وابعد بها يدور اهلها
لمياء :الحمدالله لقيناها قبل تقوم الهنوف..
ساره تنهد براحه وتمدها للمياء:امسكيها انا بكلم امي
خذتها لمياء وادخلو لداخل
انزلت مع درجات ووقفت بنصه :ليش تدخلون
ام فهد تناظر ساعتها:شوي وياذن المغرب بدري ياقلبي
الهنوف تمغط يديها:وش اسوي مارقدت الا متاخر ..وش رايكم نتعشى بمطعم
لمياء:جيرانا بالشاليه عازمينا
الهنوف :اعزموكم كذا بدون مقدمات
ام فهد :روحنا لهم عقب مافقدنا علياء
الهنوف براعه تلف لعلياء الي بحظن لمياء وتاخذها:وين فقدتوها
ام فهد تبتسم بندم:زلة السان
الهنوف بخوف:صادقين ضايعه

لمياء :راحت تحبي ماشفناها
الهنوف بتوتر :ياالله وين دراجتها
ام فهد:ايه عاد موب لازم كل الوقت بدرجتها
تنهد براحه وهي تناظر بنتها بحب:حررام عليكم ومخليني راقده
ام فهد :مافيها الا العافيه..خلونا نصلي اذن
راحت ام فهد تصلي ولمياء لفت للهنوف:انروح لهم
الهنوف بتردد:احس ماودي اروح لهم اغراب وعلى طول نسير
لمياء :خلينا نتعرف على ناس مثل كذا ..انا مني نروح لهم
الهنوف:اذا تبون تروحين روحو انا بقعد انا وعلياء هناه
لمياء :كيفتس ..راحن كل وحده تصلي والهنوف رقت لفوق روشتها وبدلت ملابسها حطت بيدها رضعتها وراحت تروش حاسه بخمول
ساره تطق الباب وتدخل شافت علياء على السرير وصوت المويه
ساره بصوت عالي:انا باخذ علياء
الهنوف :اخذيها انتهبي عليها امااانه
ساره :من عيوني بطلع للشاطئ نصور
الهنوف :اوكي يابنت ..
اطلعت بها ساره لبرى والهنوف اطلعت للحجره حطت كريم بسرعه البست بنطلون جنز زيتي وقميص كروهات ابيض وزيتي بدون اكمام مشطت شعرها وادخلت اطرافه لداخل ابعدت قذلتها من عيونها على جنب وانزلت تحت وقفت عند باب الشاليه تشوفهم جالسات ملقيات ظهروهن لناس وراهن ويصورن مره لمياء ومره ساره
ارجعت لفوق البست عباتها لفت طرحتها على وجهها وراحت لهم
الهنوف بمرح :وش تسون
ساره توقف وتسحبها لها:تعالي صوري مع علياء
الهنوف:لا لا اصبري بروح لمكان بعيد بشيل الطرحه
لمياء :انا بغطي عليتس مافيه احد شوفيهم راحو للجهه الثانيه
الهنوف :طيب ..حطت الطرحه على كتفها وطلعت شعرها اجلست نص جلسه ووقفت علياء جنبها
الهنوف ببتسامه تناظر للكاميره:يالله ..
ساره تحرك يديها لعلياء بلفيت تناظر الكاميره صورت لمياء
الهنوف:خلاص
لمياء :ايووووه مضبوط
ساره :انا دوري
الهنوف:لا وش دورتس ماقصرتي لي ساعه اناظركن تصورن ...دوري انا..
ساره :طيب انا لله
صورت كم صوره بلحالها ومع علياء
الهنوف براحه:الحين خلاص بروح نصلي العشاء انا وبنتي ..شالتها وحطتها على ظهرها
لمياء بصرخة اعجاب :يااااي احلى صوره ناظريني الهنوف ..ارفعت عيونها فيها واضحكت صورتها لمياء ومدت الكاميره لها
لمياء :انتي بتحفظينها اكثر منا
الهنوف :تعالي لفي على الطرحه وشيلي الكاميره الى ان ندخل
لفتها وادخلن لداخل الشاليه
الهنوف بستغراب :وين امي
لمياء:نادتها ام جيراان تبيها تقهوى معها المغرب .
ساره :شكلهم وحيدين بلحالهم ماصدقو جيناهم اعزمونا على طووول
صلن العشاء واجلسن بالصاله
الهنوف :وش لون الحين نتعشى برى اونطلب
لمياء :خلي امي الحين تجي
دق جوال الهنوف ارفعته لاذنها وردت:هلا يمه
ام فهد:تعالو لمنا ينادونكم
الهنوف بعتب :يمه الله يهديتس وش لون توهقتو عليهم
ام فهد بصوت قصير:نحتريكم ..صكته منها
حطت الجوال جنبها:الحين توكم تقولون هاك اليوم متهادين ..كيف تبون تروحون
لمياء:ليش امي وش تقول
الهنوف:تقول تعالو
لمياء توقف وساره توقف معها:بنروح
الهنوف بقرف واستهزاء:بنروووح ..مالت
لمياء :موب لازم تروحين
الهنوف بعناد :برووح
لمياء بضحكه:لو دارين قلنا من زمان
الهنوف تبتسم :خلاص منيب رايحه
لمياء وساره يلف طراحهن:الله يعينتس .. خزتها ساره وبنغزه..لاحد ييجنا اهناك
اطلعن لبرى والهنوف تلفت بملل فكرت تلحقهن مابعد اوصلو..ترددت تنفست بقهر ووقفت خذت علياء من قدام التلفزيون لفت طرحتها وحذفت طرفها على وجهها اطلعت لبرى وعلياء شايلتها تمشت على الشط واتجهت للكشك شرت اخدود البنات ولفت راجعه وقفت عند باب الشاليه شوي وناظرت شاليه ام سلطان هادي اكيد الحين يخزنهن بتكبر والخبلات يتضاحكن ادخلت داخل واجلست بالصاله شغلت التلفزيون وقلبت فيه وعلياء تلعب حولها اقعدت ساعه على هالحاله وعقب صاحت علياء اقعدت تسكتها مافيها فايده تاففت بقرف سوت لها رضعه وعطتها اياها اشربت كله تنهدت براحه وانزلت تحت مامداها تجلس ورجعت كل الرضعه في الارض
الهنوف بتعب وقهر :وليش تصيحين وانتي ماتبينه..رقت فيها فوق روشتها ولبستها بجامه بيضاء قميص بازرير بدون اكمام وببرموده وقفت شوي عند المرايه بتفكير اروح ولا ماروح علياء مستحيل ترقد الحين ولا راح ارقدها عقب الترجيعه نزلت علياء من يديها وعدلت نفسها عند المرايه مدت يدها لفرشاة ومشطت شعرها الى ان انسدل من جوانب وجهها ترددت تحط روج
الهنوف :احط ولا ليل ..لا لا بحط اكيد الحين راسمين المكياج ..وش علي منهم ..نزلت قذلتها على جنب وجهها بخت عطر ..البست عباتها ولفت طرحتها شالت علياء وانزلت اطلعت لبرى الشاليه واتجهت لشاليه ام سلطان وقفت بنص الطريق ودقت على لمياء
الهنوف:متى بتجون
لمياء بصوت قصير:بنتاخر توى العشاء ماجاء
الهنوف:طيب انا بجي
لمياء بضحكه:يالله نحتريتس ...صكته منها ولفت لامها
لمياء :الهنوف بتجي
ام سلطان بتساؤل:احد بيجي
ام فهد ببتسامه:هاذي بنتي الثانيه كان عندها شغل وجات الحين
ام سلطان :الله يحيها..النايفه قومي لها
ام فهد :مايحتاج الا قدها عند الباب..
النايفه ببتسامه:لا عادي ..مرحبا بها ..وقفت وراحت للباب وموضي تصادفها
النايفه تمسك موضي بسرعه قبل تدخل عليهم:تعالي شفتي الحامل
موضي بستغراب:ايوه وش فيها..
النايفه :تشبه للهنوف
موضي تهز راسها :واقول وش عندها عازمتهم على طول ..
ساره تلف للمياء بعجاب:مشالله اخلاق وجمال..
لمياء تناظر النايفه الي راحت:ايه ماتوقعناهم كذا وبعد من الـ .. موب متكبرين
لمياء:اشوى ان حنى ماطعنا الهنوف
موضي ببتسامه تدخل عليهم ووراها الشغاله:حياكم الله معرفتكم تشرفنا
ام فهد :تسلمين ياأمي الشرف لنا ..هاذي بنتتس
موضي :ايه وهذا سلطان
ام فهد:الله يخليهم لتس
موضي:الله يجزاتس خير
اتجهت النايفه للباب والهنوف تنزل طرحتها على كتفها بعد مادخلت ارفعت عينها لنايفه الي وقفت قدامها
الهنوف براعه وخوف:انتووو..
النايفه بصرخه وفرحه :الهنووووووف..قربت منهاا وضمتها بقوه ..وبصوت خانقته العبره ..وين رحتي حراااام عليتس كيف هانت عليتس الايام الي عشناها معتس لاتلفون يرد ولا اخبار ..اذا هان غيرنا احنى وش سوينا ..
الهنوف تحس براسها يدور فيها نبضات قلبها ترتفع صدمه الي يصير لي ليش رضيتو تروحون لهم يمه..
النايفه تبعدها منها وتمسح دموعها شافت ردة فعلها بارده وملامحها جامده :انتي الهنوف او مشبهه
الهنوف تهز راسها بايه
النايفه تنزل نظرها لعلياء وبستغراب:من هاذي..بنتتس
الهنوف بدون شعوور تلف من ورى النايفه تعدتها وادخلت عليهم بالصاله اتجهت للمياء ووقفت قدامها مطنشه استغرابهم لدخولها المفاجئ والنايفه تتبعها
الهنوف تمد علياء للمياء وتغمز لهاا:هاتس بنتتس تعبانه تصرفي ..
لمياء بتردد تناظرها
الهنوف بقهر تفتح عيونها عليها :مابي اتحمل مسؤليتها
مدت لمياء يدها وخذت علياء وهي مبهوته
الهنوف بسرعه ملقيه ظهرها لا ام سلطان ووجهها لهلها وبدون فهم للي تقوله :هذا اهل سلطان الامير ..سلطان الاول..
لفت لاام سلطان وموضي الي جالسات وتناظرهم شافت الهنوف وماقدرت تميزها لااول مره
الهنوف تتجه لها وببتسامه مصطنعها:هلااا خالتي
ام سلطان توقف وبتأمل:انتي الهنوف
الهنوف ببتسامه:ايه عاش من شافكم
ضمتهاا ام سلطان بشوق وبألم :ليش ياقلبي نسيتينا
الهنوف بهدؤ:مانسيتكم في بالي
موضي تقرب منها وتسلم عليها :افااا مابينا سمن وعسل
الهنوف ببرود:الا بينا ...
ام سلطان ببكى:قد حبتس من حب سلطان
الهنوف تعبس بوجهها:الله يحبتس ويشهد الله اني احبتس ..حبت راسها وخشمها ولفت لهلها
الهنوف :خلونا نروح ...
ام سلطان والنايفه وموضي بستغراب واقفات جنب بعض
ام سلطان بستفسار قربت منها تبي تكلم امسكتها موضي واشرت لها تسكت
ام فهد توقف بسرعه :يالله نترخص بنروح
النايفه:ماتعشيتو ماقعدنا معتس الهنوف
الهنوف تلف لها :انشالله مره ثانيه ...ابعدت منهم طالعه لبرى وطلعو ورءاها اهلها
ام سلطان تلف لموضي:ليش ماخليتيني اكلمها
موضي:وش تبين تقولين ماشفتيها كانها حاقده وخايفه ماعجبتها شوفتنا ابد..
النايفه بستغراب وصدمه:ماتوقعت ردة فعلها كذاا اصدمتني
ام سلطان تجلس وبشرود:عافتنا اشهد ان في ولدي بلاا..
موضي تجلس جنب امها ونظرها لقدام :جمالها زايد
النايفه توقف قدام موضي وببتسامه:شفتيها قصت شعرها يـــألله طالعه شي ثاني لو شافها سلطان توقعون بينقلب حاله..
ام سلطان تنهد بتعب وهم:اذا اطرح جمالها راسه من قبل فالحين وش بيسوي ..
موضي تلف لاامها وبستنكار:يعني توقعين انه بيردها..
ام سلطان بتاكيد:اكيد اليوم كانها قمر 15 مستحيل يشوفها ولا يفكر يرجعها
موضي تهز راسها بشك:الي مستحيل انه يرجعها ماعرفتو سلطان زين مثل ماعرفته انا الي عشت حياتها مع النسوان..الهنوف ماضي باالنسبه له وقد انتهى ماله الحين الا انه يفكر يجدد حياته ويخلي المهزله الي يسويها مع البنات
النايفه بخيبة امل:اصلن هو وينه
موضي تهز اكتافها:لو يبي يرجعها يعرف بيتها مايحتاج انه يلتقي فيها فجاء مثل ماالتقينا احنى
ام سلطان بسرعه:ماخذينا رقمها ولا عنونها
موضي بقهر توقف:ولاااا تاخذونه اصلن مراح تعطيكم اياه
..
اطلعت برى الشاليه اسحبت الهنوف علياء من لمياء واسرعت في مشيها للبيت ادخلت لصاله نزلت علياء من يدهاا للكنبه وارجعت تاخذها بتوتر
ادخلن وراءها وصكن الباب
ام فهد :وش فيتس علمينا وش السالفه
الهنوف برتباك:هم اهل علياء ..وبراعه وبكى ..لا حد يدري اسكتووو امانه لايزل السانكم
ام فهد تضمها:ماحد داري
لمياء بحنان:خليها بنتي هالفتره وراح ننبسط ولا نبين لهم شي عشان مايشكون

ساره برحمه:شوفيهم كان النظر لتس ماشافو علياء على بالهم انها للمياء ارتاحي
ابعدت من امها وامسحت دموعها وهي تمده علياء للمياء برتعاشه:امسكيها ماقدر احس مافيني حيل
خذتها منها لمياء ببتسامه رحمه والهنوف تجلس على الكنبه بتعب وعيونها مغمضتها بقوووه
ام فهد :نرجع لنعيريه
الهنوف بسرعه :ايه مشينا اليوم اليوم
ساره بتردد وخجل:بس راشد
ام فهد بتذكر وحراج:صادقه ماحسبنا لكذا
الهنوف برتباك:يعني وشلون
لمياء :مايصلح نجبره يرجعنا اخاف يبي يتاخر
ساره :ارتاحي مراح يشكون
الهنوف معقده حواجبها بضيقه وتعب:احس ان نفسي ضايق
ام فهد بزجره خفيفه:ليش كذا روحي صلي وادعي ربتس يخلي لتس بنتس
ناظرتها الهنوف بقلة حيله
لمياء :انا بنوم علياء معي اليوم
الهنوف بتشتت:لا لا بس دخليها وحطيها على السرير
لمياء :طيب مشينا ...
ادخلو على اهلهم شافوهن ساكتات كان على روسهن الطير وكل وحده بعالم
نواف:وش فيهم الحبايب
ناصر:تظن انهم جاؤ الي اعزمهم
النايفه توقف وتتجه لناصر وقفت قدامه :اذا قلت لك بتصدقني
ناصر :لااا
لفت بنظرها عنه وراحت لنواف:اذا قلت لك بتصدقني
نواف ببتسامه:افاا عليتس من اصدق اذا ماصدقتتس
النايفه :الهنوف مرت سلطان الي طلقها جاتنا اليوم
ناصر بصدمه يلف ويقرب لها:تكذببببين
النايفه بتنطيش له وتكلم نواف:ماسوينا شي يخليها تكرهنا احنا
نواف :وذا شفتووها الله يوفقها وليش منصدمين لهالحد
ناصر يلف له :انتي تكلمين بجد
ام سلطان توقف وتقرب منهم:اايه.. لفت لنواف ..منصدمين لانها كان معتبرتنا الاهل وحنى معتبرينها البنت
نواف :ونعم فيها والله انها تستاهل الي يفز لها بس راحت وهاذاي اسوات الله
ناصر بفرحه وبقبضة يده:ييييس..
موضي :فرحان
ناصر ببتسامه:اكيد والله ماتصورنا وش قد انا احبهاا واحترمها ..وبشغف ..وينهم فيه اهلها
النايفه :الي بجنبنا
ناصر بضحكه:الي عندهم البنيه الحلوووه يعني لي واسطه عندهم..حلوووو
نواف بستغراب:وشو واسطته وش ناوي عليه
ناصر ينفخ صدره:ايه البنت حلوووه وتشبه الهنوف وابيها تحجزها لي
نواف يلف لهم:اعرست
موضي وام سلطان يلفن لبعض بستغراب
النايفه :لا ماعرست هاذي بنت اختهاا
موضي :اهااا
ناصر بحماس:بكره من يجي الصبح بروح لهم
موضي:ترى العلوم موب مثل اول لاتمون كثير
ناصر:انااا بالنسبه لها غير..
هدت الاجواء في الشاليهات بينما برى اصوات الناس مزعجه الكل مستسلم لنوم وهي جفاها وتقلب على السرير وتحس بحراره بجسمها
الهنوف بتعب تبعد منها الحاف ناظرت بنتها النايمه وتنهدت بتفكير مشتت وهم
الشمس تبداء تطلع..ناس بدو يستسلمون لنوم وناس استسلم لهم النوم وقامو.. الساعه عشر الصبح ماطلعو برى الشاليه اليوم مع انهم كانو مايفطرون الا برى
ام فهد:تبين خبزه
الهنوف :ايه بعطي علياء شوي ..مدتها لها وصارت تعضضها طق الباب ووقفت الهنوف متجهه له ابعدت الستاير شافته واقف ومبتسم وعيونه على الباب شافها واتسعت ابتسامته وتقدم شوي رجعت الستاير محلها وغمضت عيونها برطمت بتصيح هو عيونه وابتسامته يشبهه يشبهه انا وش ذنبي يصير لي كذا..
وقف برى بستغراب لايكون منزله الستاير يعني طرده وانا احسبها بتفتح الباب وتضمني وقف شوي بخوف لايكون الي في باله صدق..استحى يوقف لهالحد ولف راجع لشاليهم افتحت الباب ولا شافته طلت براسها شافته ملقيها ظهره
الهنوف بصوت عالي:ناااصر
لف بفرحه وارجع لها وقف عند الباب المفتوح وبحبور:يامرحباااااا بتس
الهنوف تبلع ريقها وببتسامه:بك اكثر وش لونك
ناصر:كلنا طيبين ننشد عنتس وش اعلومتس ..والله اني خفت ان البنت بنتتس وانتس اعرستي
الهنوف بجمود:بعرس اذا رجعنا لنعيريه بعد اسبوع تقريبن
ناصر بحباط :ليه نسيتي كل شي على طوول
الهنوف بدون مبالاه:وهو صار شي..مرحله من حياتي عشتها معكم وكل شي انتهى
ناصر برجى:تكفين البسي لش شي واطلعي معي برى ابي اجلس معتس شوي
الهنوف بهدؤ:طيب ..لفت عنه وادخلت شافت امها تناظر ها
الهنوف تاخذ عباتها من العلاق :انا بروح مع ولدهم
ام فهد بستغراب:وش ولدهم
الهنوف:توه بالمتوسط ..انتبهو على علياء لاتطلعونها
البست عباتها لفت طرحتها واحذفته طرفها على وجهها واطلعت له مشت جنبه شوي ووقف
ناصر:خلينا نجلس هنا عشان تفتحين غطاتس وتاخذين راحتتس ..اجلس واجلست جنبه نزلت طرحتها عن وجهها
ولفت له :وش تبي ناصر سم..
ناصر يناظرها بهدؤ وينزل عيونه:مابي شي ابي اشوف اعلومتس ..وبطلب ..تكفين لاتغيرين علينا
الهنوف ببتسامه:مراح اتغير بس انصدمت يوم شفتكم
ناصر براحه:اذا انصدمتي يصير كذا
الهنوف بضحكه:ايه
ناصر بفرحه لشوفتها مبسوطه:لعاد تنصدمين
الهنوف ببتسامه شوق:وش اخبارك ياولد تدرس بالرياض ولا هناك
ناصر:لا ادرس في بيتنا عند خوالي ..
الهنوف :ماتغيرت
ناصريهز راسه بلا:بس انتي تغيرتي فلقة قمر بسم الله مشالله..
الهنوف بحراج :تسلم
ناصر يهز راسه بتجاه شعرها:قصيتيه وطالعه احلى واحلى
الهنوف بتغير لسالفه :انت رايح لثاني متوسط صح
ناصر :صح ولا زلت انا الي تعتمدين عليه اطلبي بس وانا انفذ
الهنوف بببتسامه:فديتك ونعم فيك
ناصر:انعم بحالتس...ابي عنوانكم بروح احجز بنتكم لي من ابوهاا
الهنوف بستغراب:اي بنت
ناصر:بنت اختتس ..
الهنوف بهدؤ تناظر بعيونه:ماراح يوافق ابوها
ناصر بحماس:ليه انا صراحه ابيتس توسطين لي عندهم تشبه لتس مرره وابي اي احد يقرب لتس شكل طبع اي شي..
الهنوف بخوف لايشكون بشبهها لها وببتسامه مرتبكه:اذا كبرت بتلقى لك وحده من بنات عمك
ناصر :مابي من بنات عمي شوفي سلطان خذاتس ويحبتس لو خذا من بنات عمي ماحبها كثرتس
الهنوف تلف منه بسرعه وتبعد الطرحه من رقبتها وملامحها تغير لتعب:طلعتو كلكم مثلي احد يلعب عليكم بسرعه وتصدقونه.
ناصر بستغراب:مافهمتتس
الهنوف تاخذ نفس خفيف وتنفخه ببرود:لا اذا خذيت من بنات عمك بتحبها اكثر من بنتي..
ناصر يناظرها يرفع حواجبه:بنتتس
الهنوف تبلع ريقها وبتوتر:بنت اختي بنتي لو عندي بنت ماحبيتها كثرها
ناصر مايقصد بكلامه شي:اصلن كانها بنتتس حتى الغميزات واضحه فيها مملوحه وتهبل..
الهنوف تبتسم بتوتر:اختي تشبهني عشان كذا بنتها تشبهني
ناصر:انا بصراحه صادق في كلامي ابي اي احد منكم اذا جهزتنا للعرس الى ان بنتكم جاهززه ..الى صدق هي وش اسمها
الهنوف :علياء
ناصر:واو ناصر وعلياء ..انا مصمل ساعديني
الهنوف توقف بسرعه وش لون اصرفه عن السالفه
ناصر يوقف جنبها وبسرعه :وين وين ماخذينا اعلومكم ولا خذيتي اعلومنا
الهنوف ببتسامه:مره ثانيه
ناصر:اوعديني تزورينا مره ثانيه بعد الصدمه اكيد بيختلف اسلوبتس لهلي لانهم امس منصديمن من لقاتس لهم
الهنوف بحراج:انشالله
ناصر بصرار:اليوم
الهنوف ببتسامه :اليوم اليوم بعتذر من خالتي على سلامي كان منصدمه صدق
ناصر بفرحه:بروح اخبرها
الهنوف بسرعه:لا لا انا بجيكم فجاءه
ناصر:طيب احلى مفاجاءه .. خلينا نمشي ماشبعت منتس...ابتسمت له ومشت معه على الشاطئ وهو متحمس يعلمها باخباره بالمدرسه وربعه الجدد مشت معه لشاليهاتهم وكلن راح لشاليهه
ام فهد تناظر ساعتها :اذن الظهر ..وش يبغى فيتس
الهنوف تنهد ونظرها لقدام بشرود:ابد يسالني عن اخباري
ام فهد:كانتس مانمتي للحين
الهنوف بتعب :ايه ..وينها علياء
ام فهد:مع ساره بالمبطخ ..تسوي الغداء
لمياء تنزل درجات السلم اجلست قدامهن:وي ثلاث شهور وكذا ثقيل
ام فهد تناظر الهنوف:تظنين بيشكون انها بنتها وهي حامل
الهنوف بخوف:مدري
لمياء :الله يهديتس يمه مستحيل وش فيها البدوو كذا ورى بعض..لفت للهنوف وانتي على طول خوف
الهنوف بتعب :وش اسوي ولازم اروح لهم اليوم بحاول احسن لقاي فيهم ماكان يصلح اسوي الي سويته بس خفت
ام فهد:روحي نومي اذا روحتي لهم تكونين مرتاحه
وقفت الهنوف :راح انام وعلياء تكفون لاتطلعونها لبرى
ام فهد بضيقه:لاتحسسين كذا بنطلع وبنوسع صدرونا
الهنوف بعتذار:اطلعو ووسعو صدوركم ..وببتسامه..لاتاخذون على كلامي بعض الاحيان
ام فهد :الا كل الاحيان
رقت لفوق ونامت على طوول غارقه بدون لاتفكر بشي
عند البنات الي تغدو واطلعو لبرى على كراسي تحت المضلات افسخو ملابس علياء الي عليها ودخلت البحر بها ساره ولمياء وام فهد بعد كان توقف شوي تمشي وتطيح بينهم يدخل الملح بفمها وتتغير ملامحها
ساره :هههههه ياربي على الغميزه حتى وهي منقرفه
رشت عليها لمياء المويه بدفاشه :قولي مشالله
ساره بتافف تمسح شفايفها:الله يقرفتس يالله متى تصيرين ناعمه
ام فهد:هههه مهيب صايره ...
اقعدو بالبحر الى اذان العصر واطلعو برى قبل يكثرون الناس صلن العصر وبدلن ملابسهن ادخلت لمياء بشويش على الهنوف طلعت ملابس لعلياء وطلعت برى مره ثانيه بدون لاتحس بها الغارقه بالنوم
ساره تناظرها تلبس علياء :قدرتي تشوفين الملابس
لمياء :ايه.. لبستها ولفتها لساره ..وش رايتس.. لابسه فستان للفوق الركبه احمر بكشاكيش نافشه الفستان من تحت وعلاقي من فوق شربات بيضاء وحذيان حمراء
ساره بعجاب تبوووسها بقوه:ياربي تدنن
لمياء بفخر:هاذا ذوقي وهاذي بنت اختي
ساره بتطنيش تشيل علياء :وخرو منها بنت الـ سعود..
لمياء تنغزها مع خصرها انقزت ساره بصرخه:سخيفه
لمياء :اشوفتس عايدتها قدام الهنوف
ساره تمشي قدامها نازلات :مالت وكل هذا بس
خذن بردات القهوه وبساط واطلعو لبرى افرشوها قدام الشاليه على طول واجلسن عليها
ام فهد تمد يدها لساره:عطيني اياها
ام فهد تبوس خدها:ربي يخليها ويحميها من العين
لمياء :اليوم بديع الجوو فيه هواء فات الهنوف
ام فهد:مافاتها الاالشر
ساره تصب قهوه لهن وتمد الحلا:خاله بتقضين للهنوف من هنا
ام فهد :ايه خلونا نبداء من بكره باقي لنا كم يوم ونرجع
اقعدن يسولفن في اغراضها ولمياء تكتب الاساسايات الي بيشرونها من هناه
ام فهد تحط شنطتها على جنب :انا بنسدح ماقيلت اليوم
ساره :الجوء هادي بس الشمس موب مخليتتس ترقدين
ام فهد :منيب راقده الين ظهري شوي ..
انسدحت وعليا بالوسط تلعب بالفنجايل وتركبها على بعض
ساره:شفتي مقابلة حليمه امس
لمياء :متى جات
ساره :شفتهاا يمكن الساعه 11 بيعدونها اليوم الكلبه لبسها يجنن
لمياء :ومتى بيعودونها اليوم
ساره :الساعه اربع ونص ..بروح اشوف ااذ فيه بناديتس..قامت ساره لتلفزيون شغلته شافته قده بينتهي اطلعت للمياء
ساره بسرعه :تعالي بسرعه قبل ينتهي
قامت لمياء بسرعه وراحت لها اقعدن قدامه وهن يحللن لبسها (من زينه)
ابعدت الحاف منها وتمغطت نزلت يديها بنعاس اقعدت شوي الى ان طار منها النوم وقامت للحمام تروش
عند ام فهد الي غطها النوم ورقدت حبت منها علياء رايحه لموية البحر وقف على البحر ادخل الشاليه كلهم راقدين هاذي ثاني مره يجيهم ومايلقاهم بوجهه المح شي احمر يحبي جنبه للبحر لف بنطره لها شافها تحبي ماخافت من المويه تلفتت حوله ماشاف احد انزل وشالها رافعها من المويه وهي تفلت منه بتنزل
سلطان :وين تبين تروحين ..اشر للمويه ..يخ عيب..
علياء بضيقه تبعد نفسها منه تبي تنزل
سلطان يبتسم :مشالله وش ذالحلا ..شالها من تحت اباطاها وابعدها منه حركها بالجو وبدات تبتسم..باس خدها رجعها لحظنه وهو يمسح شعرها بعجاب وحنان..الله يخليتس لهلتس ..لف ماشاف احد يمه ارجع للكرسي ورءاه اجلس وحطها واقفه جنبه متمسكه بالكرسي ووجهها لشاليهات ووجهه للبحر ..احسن لي اخليها كذا الي يعرفها يجي ياخذها عنز ظهر لورى عدل اشماغه وشبك يديه ورى راسه وهي تغاغي وتلعب بمعناز الكرسي
خلصت والبست نزلت شعرها الي رافعته ونزلت للبنات تحت
الهنوف:وش تشوفون
البنات :حليمه
مشت عنهن واطلعت لبرى شافت امها منسدحه وراقده تلفتت تدور علياء ارجعت للبنات
الهنوف:وينها علياء
لمياء :عند امي
الهنوف تافف بقهر:قومي انتي وياها شوفو وين قدها واصله

البنات :ليش موب اهناك
الهنوف تلف طرحتها وتغطى وبضيقه :لا حرام عليكم ..
الطعت لبرى وقفت عند امها ماحبت تقومها وتخوفها مشت لقدام شافتها على الكرسي تناظر لها وتنطط وهي تضحك وتلعب شافت جنبها رجال ابتسمت براحه واتجهت صوبها لفت من جنب الكرسي شوي الى ان شافت وجهه حطت يدها على قلبها تحس به يهوي ونفسها يضيق حست بغمامه على عيونها وعلياء تتبعها بنظرها الى ان بغت تطيح من الكرسي لف سلطان لها وامسكها بسرعه
سلطان:اسم الله عليتس ..نزل عينه ليد علياء المليانه تراب وطين وهي توسخ كم ثوبه وتغطي بريق الكبك ..تافف بقرف وناظر الهنوف واقفه ويدها على جبهتها تدلكها وواضح بيدها الرعشه
سلطان يوقف ويلف لها :هاذي بنتكم
الهنوف ودموعها تسيل بدون مقدمات هزت راسها بايه
سلطان يناظر يدها المرتعشه :ماصار شي لاتخافين مافيها الا العافيه..
الهنوف بتشتت وضعف ماتدري تقرب منه وتاخذها او ترجع وتخلي لمياء تجي تاخذها حست بتوتر وحراره تسري بعروقها وهي تسمع صوته
سلطان يناظر يدها الي زادت رعشتها وتتلفت برتباك وبقلة حيله
سلطان بستغراب:انا بروح لو تاخذينها..
ماقدرت ترجع تناظره نزلت عينها وراسها بكبره واتجهت صوب علياء وقفت عندها ومدت يدها..ضعف حيلها حطت يدها على صدر علياء ورجعتها لورى لاتطيح وسلطان يبعد منها
سلطان :تعبانه ..
خانها صوتها وهو يطلع غصب عنها بصوت شهقه من قلب
سطان بنتقاد :ماله داعي البنت طيبه شفتها رايحه للبحر ومسكتها ولو اني مادريت انها ناويه تدخل ماشلتها ..اخذي البنت اذا كان صدق لتس
الهنوف تبلع ريقها بصوت خانقته العبره:ايه لي ..تقدمت واجلست جنب علياء بضعف ...
لف منهم واتجه لشاليه تبعهم لفت تناظره يمشي بهدؤ ويلعب بمسباحه بيده وهو يلف بنظره حوله على الناس الي تمشي
ارفعت طرحتها عن وجهها واجهشت بالبكى ويدها على وجهها اشهقت بقوه وعلياء تقرب من حظنها وتبعد ييدها عن وجهها
لمياء وساره يقربن منها وقفن وناظرنها
لمياء براعه:وش فيتس
ارفعت راسها لهن بغضب وقهر ودموعها على خدها :الله لايسامحكم ..كم مره وانا انبه عليها
اسكتن البنات بصدمه واحراج وقفت بضيقه وخذت علياء الي مالت ارقبتها بقوه من عنف شيلت امها وصاحت بقوووه وغلقه مشت بتنطيش لصوتها الطويل وادخلت لشاليه رقت لحجرتها حطتها على السرير بقوه واجلست جنبها بنهيار ونشيج يوجع القلب
الهنوف ببكى :ليش ماعرفها ليش مااعرف دمه فيها ..خاين مابيه مابيه يبي علياء جاي يبي ياخذها انا اعرفه دوم ينتصر علي ويغلبني اكيد ماجاء الا انه بياخذها..اسمعن صوت علياء فوق تصيح بقووه كان ماعندها احد
ام فهد بضيقه :احد يروح لها
لمياء :بتزعل عقب الدعاء اتوقع ان تطردنا
ساره بحزن:صوت علياء طويل..خاله روحي
ام فهد ترقى الدرج بسرعه افتحت الباب شافت الهنوف بعباتها وطرحتها طايحه ومنكمشه على نفسها تصيح وعلياء بالارض وتصيح
ام فهد براعه:وش فيتس
ماسمعت صوتها وصوت بكاها يزيد
ام فهد بقلق:الهنوف
الهنوف مازالت على وضعها وبصوت حزين وباكي:يمممممه
اطلعت ام فهد بسرعه وقفت عند الدرج ونادت لمياء
ام فهد:اخذي علياء
لمياء تناظر الهنوف بخوف انزلت على علياء خذتها واطلعت برى
ام فهد تجلس جنب الهنوف وبحنان:ياأمي لاتخبين في نفستس علياء جاءها شي..
الهنوف تشهق بخفيف وهي تذكر صوته وعلياء بحظنه:لا بس خفت على علياء حسيت اني فقدتها..
ام فهد بعتب:لاتفكرين كذا هاذي هي قدامتس ..خلاص وعد معاد نجبرتس وناخذها منتس
هزت الهنوف راسها وامسحت دموعها وعيونها شاطحه لقدام
ام فهد :ارتحتي
الهنوف تهز راسها بايه..
انزلت ام فهد للبنات والهنوف تنزل دموعها مره ثانيه بحباط من حياتها وتفكير فيه..نحيف وطالع اسمر ليت كل هاذا يغيره بقلبي زاد علتي عله
..في شاليه ام سلطان الساعه 6م
اقعد بتافف وشال الحاف منه ازعاج مافيه احد يقدر يرقد مرتاح اكيد صوت البزر هاذا على بداية الموت
بدل ابجامته غسل وجههه واطلع لصاله شافه جالس ويقلب القنوات..
ناصر بفرحه وحبور:يامرحبااا
سلطان ببتسامه يوقف لناصر الي جاءه بسرعه:هلا ومسهلاا ..حب ناصر خشمه وراسه
سلطان :وش لونك
ناصر:طيب الحمدالله بشرنا عنك
سلطان:طيب وبخير
ناصر يناظر لفوق :احد درى
سلطان :لا روح قومهم.. بسلم عليهم لاني ماشي بعد العشاء
ناصر يرقى الدرج وبنفسه والله لحرض امي عليه واخليه يخيس عندنا افتح الباب على امه الي قدها متجهه للباب
ناصر بغمزه:فيه واحد بيسلم عليكم تحت
ام سلطان تعداه للباب وقفت ولفت له وبشك :سلطان
ناصر بضحكه:ايه بسرعه قبل يفوتكم ويروح
ام سلطان بفرحه ودموعها تنزل:والله معاد يبتر وانا منيب معه
اضحك ناصر وامه تنزل تحت اتجه لغرف البنات افتحها وعلمهن انزل تحت قبلهن وهن يبدلن بجايمهن وينزلن
ام سلطان تضمه وتصيح وهو ضامها
سلطان بهدؤ:جعلني مابكيتس..
ام سلطان تمسح دموعها وتبعد منه:جعلني قبلك..
النايفه بضحكه ودموع تنزل الدرج بشويش هد امه واتجه صوبها ببتسامه انزلت وضمته بقوه
النايفه بدموع :ماحبني لك
سلطان بضحكه:الله يخليكم لي..
النايفه ترفع عيونها له:كل هذا بطى عنا
سلطان :لا تضخمونها شهرين الله يهديكم ..امسح دموعها بيديه وارفع راسه لموضي الي مبتسمه وتنزل الدرج ابعد من النايفه وضم موضي وسلم عليها
موضي بعتب:الله يجبر خاطرك بذالزياره
سلطان يبتسم بهدؤ:وين رفوف وسلطان
موضي :توهم بفرشهم
ام سلطان :نواف روحو قوموه
سلطان :نواف موب موجود هناه..برى
ام سلطان :داري انك بتجي
سلطان :ايه ..دخلت وانتو راقدين
ناصر :كان بنطول بس ازعاج علياء قومني اكيد ماعندها احد..
ام سلطان بستغراب :وش علياء
ناصر اسكت شوي وهو يناظر سلطان وسلطان يناظره ومعنز يديه على اركبه :بنت جاتني في الحلم ههههه
سلطان ببتسامه:من الحين تاخذك الاحلام
اقعدو يسولفون الى ان اقام المغرب قام سلطان يتوضى وناصر يلف عليهم
ناصر:علياء بنت جيرانا الي تقرب للهنوف بس مابغى اقوله اخاف مايصلح
موضي توقف وتبوس راسه:فديت راسك الله يوفقك على السكوت
ام سلطان بستغراب:وش عليه منهم وهم يهمون سلطان عشان تسكت
موضي:الافضل نسكت مانجيب طاريهم ..
اطلع ناصر ورى سلطان لصلاة
ام سلطان تنهد بقلق:شوفي وش وراءه بعد من علوم اذا بيروح بعد العشاء
موضي توقف بسرعه وبقهر:معليش يمه..بس اسكتوووو اسكتووو ..عقبها لاتجيني تشكين منه..
ام سلطان بقلة حيله:وش اسوي
النايفه :انا مني ولا سؤال ولاحتى وين كان اهم شي انه ينبسط كفايه ..
في شاليه ام فهد منسدحه على ظهرها وعيونها بالسقف بتفكير شارد ماتفكر باي شي ولا وش صار قبل كم ساعه ولا من شافت تحس بخدر في حواسها طق الباب لفت بنظرها صوبه
لمياء :بتروحين لشاليهم
الهنوف تهز راسها بلااا
لمياء بتردد:علياء خاطرها موب زين اجيبها لتس
الهنوف تعتدل وتجلس ابعدت شعرها من وجهها ووقفت :جيبيها ولا عليتس امر يمكن تنام
لمياء :من عيوني
الهنوف:تسلمين..اطلعت لمياء برى
لفت لشباك وافتحته وقفت عنده بتردد وابعدت الستاير شافت شاليهم مغطى بالستاير ماتقدر تشوف الي داخل تنهدت بحباط وراحت لسرير انفتح الباب شافت امها هي الي داخله بعلياء
ام فهد :بنطلع بعلياء شوي وانتي لازم تروحين لشاليه ام سلطان حرام ماقصرو معتس وماجا منهم العيب
الهنوف تتجه صوبها وتاخذ علياء:لا موب رايحه ..
ام فهد بستغراب:توتس تقولين بروح ومتحمسه
الهنوف:تغير كل شي ..انا بنوم علياء
اطعلت ام فهد والهنوف تحاول ترقد علياء الي اقعدت تصيح تمشي بها في الغرفه حست انهم ممكن يجون اذا يسمعون صوتها فقفلت الباب اسمعت طق الباب وماخاب ضنها
الهنوف بصوت عالي :بتنام الحين تبي شوي امشي فيها
ام فهد:اطلعي فيها
الهنوف تهزها بتعب:لا بجلس هناه وبمشي فيها بالغرفه ..قرت عليها وبقهر كله منه اكيد خوفها هذا موب ابو هذا مجرم ..
واقف عند باب الشاليه انتضرها تجي تاخرت
النايفه :وش تسوي
ناصر :سلطان متى بيروح
النايفه :بيروح بعد العشاء عنده شغل اهناه
ناصر براحه:زين
النايفه بستغراب:وش زين تبيه يروح
ناصر بقرف:روحي زين ..
النايفه تقرب منه:تنتظر احد
ناصر بتردد:الهنوف بتجي الحين لازم يروح
النايفه :بتجي هناه
ناصر:ايه انا روحت لها اليوم وتقول انها بتجي تعتذر منكم تبي ترجع القلوب نفس اول وتبي تخليها مفاجاءه
النايفه :حلووو توقعت منها توضح لنا ليش سوت كذا
ناصر بتوتر:وش نسوي اذا جات وسلطان هناه
النايفه :خلك هناه انتظرها عشان تاخذها لشاطئ وتلهيها
ادخلت لداخل شافت سلطان واقف ويمسح الي بكمه
موضي:استرح شوي الى ان نوديه للغسال او نلقى لك عند نواف
سلطان:نواف اثيابه ضيقه علي
ام سلطان :وين جاك الطين
سلطان يرفع راسه لهم:شايل بنيه صغيره وسختني
النايفه توقف عنده ابعدت يده وصارت تمسحه بكمها:وين لقيتها
سلطان ببتسامه :قبل اجيكم تحبي للبحر شلتها قبل تدخله
ام سلطان تناظره بحنان ومبستمه
سلطان ببتسامه يناظر لهم:كامله والكامل وجه الله ..الله يخليها لهلها
موضي :قدام الشاليه ولا موب هناه
سلطان يرفع عينه لها:الا قدام الشاليه
موضي في نفسها اكيد انها بنتهم غريبه ماشبهها على الهنوف..
النايفه تبعد عنه:خلاص موب واضح جدا
سلطان :الله يعافيتس ..ياله تامروني على شي
ام سلطان :سلامتك روحك..
سلطان يبوس راسها ويطلع لبرى
ناصر يدخل بحباط:دقيت عليها ولاردت بعدين تقفل
النايفه :اجل موب جايه
ام سلطان:من هي
ناصر :كان بتجي الهنوف لهناه بس مادري وش فيها
موضي:ليش تجي
ناصر:تقول اني مستحيه من طريقة سلامها عليكم انصدمت..والحين ابي استسمح منهم
ام سلطان:لو فرحانه بشوفتنا مانصدمت للحد انها تطنشنا وتطلع على طول
موضي:الله يهديتس يمه من زين اسوات ولدكم فيها طلعها من البيت حتى اغراضها متقاسماتها الخادمات
ناصر يفتح عيونه بصدمه:اغراضها الى كان بحجرتها
ام سلطان تنهد:ايه نادى الخادمات وقالهم يشيلون كل شي موجود هناه ويسون به الي يبن
ناصر بقهر:وش حضرته ماله حق يتصرف في اغراضها
النايفه:انت الي مالك داخل هي مرته وهو الي يتحكم فيها
وقف واطلع منهم لبرى ينتظرها تبين ماش مالها زول ..
نواف وجواله باذنه يفتش الاوارق معه:مالقيتها ياسلطان
سلطان بقلق:وش لون يعني مالقيتها
نواف:اصبر بكلم محمد يروح للبيت يدورها بدرجي
سلطان بقلة صبر:دبرها لي وخلصني
نواف:ابشر ابشر..موجود اليله هناه
سلطان :ايه بنام بالفندق ابي اوجه ابو بندر
نواف:ليه والشاليه
سلطان:مشغول ومكانكم مايناسبني
نواف ببتسامه رايقه:اماا انا مروق عليه
سلطان :الله يهنيك به..مع السلامه..صكه منه ولف لمسعود
سلطان :احجز لرياض الحين وقل لمحمود يدخل معك للبيت دور لك احد من الخدم يوجهك لغرفتي افتح الدرج الاول بجنب السرير وطلع اوراق صفراء بختم مصانع الغلال والدقيق حاول ماحد يشوف وش معك ورحلتك الثانيه لهناه
مسعود:الي تأمرعليه
سلطان :الله لايهينك ..انتظرك ...
اطلع منه مسعود ادخل لداخل جناحه بالفندق افسخ شماغه واحذفه على السرير شغل التلفزيون قلب القنوات مافيه شي يجذب احذف الريموت ووقف عند الشباك
اليوم الصبح اطلع من بيت ابو عابد والشيخ جنبه
الشيخ :مبروك ياولدي ..الله يجمع بينكم بخير
سلطان بهدؤ:الله يجزاك خير
راح الشيخ وابو عابد بفرحه:الله يتمه على خير
سلطان :بروح لشرقيه عندي شغل متى مارجعت القاها جاهزه
ابو عابد :انت تامر ياطويل العمر
سلطان يوقف ويلف له:كم عمرها
ابو عابد:17
سلطان بعبوس اوووف :صغيره يابو عابد
ابو عابد بسرعه:لا البنات الحين اكبرمن اعمارهن

هز سلطان راسه بستسلام واطلع من البيت
احطها بالرياض افضل لي ولها..امسح شعره ووجهه بقلة حيله لف بنظره لتلفزيون يسمع الصوت الي الفته وارجع يناظر لبرى الشباك فك ازارير ثوبه العلويه وملامحه تتحول للبرود وهو يستمع لشيلة عبدالله الضفيري ..
انفخ بفمه بقرف لو تجيني الحين واطلبتني بحياتها مارجعتها لاحضاني ولا لميت شتاتها الي بعثرته بنفسها..انا اجل الي تلعب علي كل يوم وانا اسئلها حامل ..حامل..فيه شي.. عندتس ضعف ..وبقهر وغيض..تشوف تلهفي على الاطفال وبالاخير تاكل حبوب تلعب بحياتي على هواها ..تبتسم في وجهي تضحك على بلاهتي وانا مغرقها بحب ماطلع الى لها ..اسحب الستاره بقوه الى مكانها وارجع يجلس على السرير بتعب ..
...
ارقدت علياء واطلعت منها بهدؤ انزلت تحت البيت هادي الساعه وحده ..غريبه ناموو اطلعت لبرى فيه ناس الي يشوي والي يمشي بس برضو مازالو قليل خذت نفس واتجهت لشاطي اجلست قريب منه ويدها تلعب بالتراب ..
اطلعت الشمس واذن الظهر واذن العصر وبدات الشمس تغيب وشاليه ام فهد هادي وكان مافيه احد
لمياء وساره وام فهد راحو لسوق من قبل الظهر نايمات امس بدري والهنوف وبنتها بالشاليه اطلعو عقب العصر للمسبح المخصص لنساء بعد ماذن المغرب ارجعت لشاليه شافت ناصر جالس على درجات شاليه ام فهد تقدمت منه ووقفت عنده
الهنوف :هلااا ناصر
ناصر يوقف نزل راسه:ماجيتي امس
الهنوف بتعب اجيكم واخرب حياتي :ماقدرت
ناصر يبتسم ويقرب من علياء :دايم اشوفها معتس
الهنوف:امها حامل وانا مربيتها تقريبن
ناصر :تسمحين لي اشيلها
الهنوف تمدها له ببتسامه:اكيد
خذاها ناصر وهو يبتسم بفرحه :لو نروح لاامي الحين بتفرح
الهنوف خافت لاتجلس عندهم ومعها علياء وبعد سلطان موجود مستحيل:لا ماقدر الى ان تجي ام علياء
ناصر:اذا انتي مربيتها عادي وبعدين خلي امي تفرح من عقب ماراح سلطان
الهنوف بستغراب:راااح
ناصر يناظرها :انتي داريه انه جاء
الهنوف بحراج:لاا بس لانك قلت راح فاكيد انه جاء
ناصر يمشي قدامها: خلنيا نروح لاامي
الهنوف بسرعه ورجى :ناصر جبهاا ..اوصلت له واسحبتها منه
ناصر:ليش خلي امي تشوف زوجة المستقبل
الهنوف بقهر وغيض:مراح تاخذها لو تموت وش فيك ماتفهم ..
ناصر بستغراب:ليه انا منيب مثل سلطان
الهنوف تصد منه وترجع لشاليهم:الا مثله ...
واقف بصدمه منها وهي ادخلت لشاليه واسفهته لفت للباب بخوف وهي تشوفه ينفتح بقوه
الهنوف براحه :خوفتوني
لمياء تحط االاكياس وبتعب:ااااه ياظهري
ساره تجلس جنبها :يوم كامل يالظالمه
ام فهد تجلس على الكرسي وتمدد رجليها :وبعد نبي نروح بكره
الهنوف بضحكه:موب لازم هونو
ام فهد بقهر:حسدن لتس بنروح
الهنوف :ههههه كيفكم ..
قامن يصلن المغرب وبعده اصرت الهنوف عليهم يطلعون برى يتعشون ارفضن لانهن تعباانات
الهنوف بحباط:من مغرب وانتن منسدحات قد الساعه تسع مارتحتو
ام فهد :روحو انا تعبانه وقايمه بدري
ساره توقف :انا بلبس عباتي وبجي
لمياء :انا منيب رايحه تعبانه
ام فهد تلف لها :ايه يكفي الي مشيتيه اليوم
الهنوف تنهد براحه:اهم شي احد يجي معي
ام فهد :وش نسوي فيتس ليش تجلسين
الهنوف:مابي اتقضى ..بنكلم تاكسي اذا خلصنا نلقاه جاهزز ..اطلعت لفوق البست ولبست علياء خذت شنطتها وانزلت لساره الي جاهزه
الهنوف :ياله
ساره :مشينا ..
اطلعن لبرى الشاليه شافن التاكسي واقف وينتظرهن اركبن وراحن لمطعم القصر الهندي ...ادخلن لجوى
الهنوف تجلس علياء على كرسي بجنبها:واااي يجنن الجو
ساره بنبساطه:زين اني روحت معتس اجل ..
الهنوف تمد يها للمنيو وتختار:وش شريتو بالضبط
ساره تمد يدها للمنيو :الفساتين العاديه ومكياج والجزمات والشنط
الهنوف براعه :كل هاذ شريتوه
ساره :هههه ايه
الهنوف بستهزاء:وبكره بعد بتروحون
ساره :ايه عاد هاالمره غصب تروحين
الهنوف تمد منيو لعلياء لاجل تمسكه وتلتهي فيه:لاااا الي بيقضي لي شكرا ولا بيجلس معي الله يحيه
ساره:انا جيت اتفرج وبروح
نزلن اطراحهن على وجيهن والنادل يقدم لهن العشاء
اقعدن يتعشن على اقل من مهلن بعد ماخلصن فضلت الهنوف يطلعون يمشون مدام ان معها عربية علياء اطلعن يمشن بجنب حديقه على طريق المشاه بعد نص ساعه كلمن تاكسي وجاء ياخذهن اوصلن لشاليه على تمام الساعه 12
الهنوف شايله علياء وبصوت واطي:ارقدو توقعين
ساره :البيت هادي ..بتنامين
الهنوف:ايه
رقن لفوق ادخلت ساره لحجرتها والهنوف ترقد بنتها بدلت ملابسها حست انها ماتبي تنام طلت على البحر من شباكها شافتهم جالسين النايفه وناصر ونواف وموضي ترددت تنزل لهم خذت نفس لا بنزل عيب الي سويته وكاني ماعشت معهم اتجهت لعباتها لفت الطرحه صكت الباب بهدؤ وانزلت لتحت وقفت عند بابهم بتردد وخجل خاف يهتز صوتي وارتبك انفخت بفمها تغطت واطلعت لهم برى وقفت وراهم وسلمت لفو لها كلهم وسلمو
النايفه :الهنوف
الهنوف بسحى:ايه
نواف يوقف وبهدؤ:وش لونتس
الهنوف:طيبه الحمدالله وش لونك انت عساك طيب
نواف:طيب طاب حالتس وش لون الاهل
الهنوف:بخير الله يسلمك ..
نواف:انا اعذروني بروح..
الهنوف :خلك معنا انا جايه لكم كلكم ومشتاقه اجلس معكم
نواف:تشتاق لتس العافيه اجل جلسنا ..
موضي تاشر لها جنبها:تعالي هناه راحت لها الهنوف واجلست جنبها
الهنوف بخجل وبصوت واطي مايسمعه الا موضي:انا اسفه ماكنت متوقعه اني بسوي كذا اذا شفتكم
موضي:حنى عاذرينتس ...
الهنوف بمتنان :تسلمين
النايفه :وينتس وين الدنياء بتس..وش سويتي..
الهنوف ببتسامه:ابد هذا..انا توضفت بكليه عندنا
ناصر :ليش تشتغلين
الهنوف:فاضيه
ناصر:المفروض يمشي لها سمو الامير الفاضل راتب ولا كذا راحت بدون شي يغطي فعلته
الهنوف بحراج منه عقدت حواجبها:مالها داعي ولو سواها ماخذيتها
نواف منزل راسه:انا اسفين روحتي يديتس خاليه
الهنوف تنفس بعمق:لاا لاتفكرون كذا لو عطيتوني شي والله والله ان احطه بالجمعيه ماخذ منه شي
النايفه بحباط:كل هذا ماتبين شي من سلطان
الهنوف تغضي بعيونها بقهر:لا سلطان اعرس..وانا بعد بعرس مابيني وبينه شي
موضي :بتعرسين
الهنوف:ايه
النايفه:بس سلطان طلق
الهنوف :حتى لو يطلق
نواف:الله يوفقتس ..تستاهلين الحياه السعيده
الهنوف:تسلم
موضي بصوت واطي:تملكتي
الهنوف :ايه اقضي لعرسي الحين
ناصر:وين علياء
الهنوف تناظره:راقده مع امها
نواف:اطلعت تقرب لتس
الهنوف:ايه
نواف:انا شفتها مع واحده من بناتكم
الهنوف بخوف لايكون لمياء قالت لهم شي:من هي
نواف بتردد:مادري ماعرف اسمها بس شعرها اشقر ..ساعدتها منقلب فيها الجتكسي
الهنوف تتبتسم :انت الي انقذتها
نواف ببتسامه:غصب عنها انقذتها
الهنوف:هههههه ..
موضي:ماقلت لنا شي
نواف:يابنت الحلال انقلب فيها وانا الي مساعدها
النايفه :وشعرها اشقر ش لون عرفت
نواف ببرود:ماعليها طرحها طاحت منها عقب مانقلبت
ناصر:وانت تمقل
نواف بخجل يناظر الهنوف :ايه وش اسوي
الهنوف:انحرجت منك
نواف بضحكه:عارف
موضي:الهنوف ايه اجتنا معكم
الهنوف تلف لها:ايه
النايفه:الثانيه ام شعر اشقر
الهنوف تهز راسها بايه:ساره
ناصر :ساره ونواف حلوو
ناظره نواف برفعة حاجب ابتسم عقبه ناصر واسكت
موضي:وخواتس الثانيات وينهم
الهنوف: كل وحده مع رجلها الي سافرت والي بالبيت ..
الهنوف تلف لنايفه :وش اخبار العرس
النايفه تبتسم :كل شي زين
موضي تبتسم وتاشر على بطن النايفه:هناك بيبي
الهنوف بفرحه وضحكه:مبروووك والله
النايفه :الله يبارك فيتس ..وعقبالتس
كشرت الهنوف بسرعه احس اني مراح احبهم يارب مايجون
نواف :وش ناويه تسمينه
النايفه:اذا بنت سلطان يبي علياء باسميها ..واذا ولد بندر بيسميه متعب
الهنفو تمثل عدم الاهمتام:لاتسمين علياء
ناصر:هههه تبينه حصري
النايفه تناظرها :سلطان يبيه وبسميه وش علينا من علياء تبعكم
الهنوف بحراج:كيفكم..
موضي تناظر النايفه بقهر:ابدت رايها وبس
النايفه بقهر:لا انا عارفه ليش قالته لاني قلت سلطان يبيه
الهنوف تحس صوتها راح :والله ماقصدت كذا..وبخاطرها بنته اسمها علياء ..
نواف:النايفه سمي الي تبين ماينمزح معتس
النايفه توقف :لا لاحد يمزح معي ..وقفت منهم وراحت
الهنوف تبتسم :ترى والله انها مثل العسل على قلبي ماتضايقت عادي والله
ناصر:خليها تاكل تبن
نواف بقوه:نااصر
الهنوف توقف وبمرح :بكره بجي اسلم على خالتي لو مافيه مانع استقبلوني
موضي توقف معها وببتسامه:تستقبلتس اقلوبنا قبل اعيونا
الهنوف بفرحه:تسلمين..ياله تصبحون على خير
وقفو معها كلهم :وانتي من اهله
ابعدت منهم متجه لشاليهم وهم لفو راجعين يجلسون
نواف يلف لناصر ويطقه مع ظهره بقوه:ياحماررر حاول تمسك نفسك موب كل شي ينقال
موضي:وش فيه
ناصر:لاني قلت نواف وساره وش فيها اجرب بس
نواف:اول شي ماله داعي الاحراج ثاني شي ماله داعي تالف شي من راسك
موضي:كله مزح ...
نواف:بس ولو حبذا لو قايله قدام ساره موب قدام الهنوف وش بسوي
لفت له موضي واضحكت بقووه:تغيرااات نواف تموون ساره
نواف بحراج يوقف:الي يقرب للهنوف نمون عليه
ناصر :ههه اكفشته اختي الكبيره
ابعد منهم يمشي الحقه ناصر وموضي ادخلت لداخل الشاليه ..
افسخت عباتها وانسدحت جنب علياء وببتسامه :لو اقدر اقول انها بنتكم ..امسحت خدها بنعومه وحب ..ماظن اذا عرف بياخذتس..وبتفكير ..ماشفته حس بدمه فيتس وهو يشوفتس اول مره مايستاهل نظره من عيونتس ..
..
الساعه وحده الظهر قامت نشيطه انزلت تحت قايمين كلهم الا ساره
الهنوف تناظر علياء الي بحظن امها:كلت شي من قامت
لمياء :الا قولي وش ماكلت
الهنوف براعه :يمه اسم الله على بنتي
ام فهد:تغدت عينت من الله خير ..دورنا قومو ساره تجي تغدا
لمياء :نتغداء برى موب احسن
ام فهد:الا الجو نسناس حلو
الهنوف :بقوم ساره وانتو اغرفوه
لمياء بقهر :دايم وهي تنحاش منا
ام فهد :اخذي معتس علياء
الهنوف:خلي امها تشيلها
لمياء :الظاهر مخليتني شغالتها..
الهنوف :ههههه تكفين مرررره ضابطه الدور
رقت لفوق قومت ساره وانزلت لهم تحت اغرفو الغداء برى بالطاوله تحت مظلة الردهه
ام فهد :اليوم روحي معنا
الهنوف بعتراض:لا بروح لهم امس وعدتهم
ساره :منهم
الهنوف تاشر لشاليه ام سلطان
لمياء :وامس
الهنوف:امس مارحت
ساره تبي تقهرها :بروح معتس
الهنوف تلف لها وبغمزه:شوي ويطلب مقابلتس
ساره بستغراب:من هو
الهنوف بدون اهتمام :واحد واحد
ناظرتها ساره بحقد وقهر
ام فهد تناظر لشاليه :جاء ولدهم
الهنوف تلف له وتوقف متجهه له وقفت اعلى الدرج :هلا
ناصر:خالة النايفه بتجي لمنا ..حبينا نعطيتس خبر
الهنوف :طيب
ناصر ببتسامه:ننتظرتس
الهنوف ببتسامه هاديه:جايه لاتقولون لخالتي شي
ناصر يهز راسه بلا لوح لها بيده وراح
ارجعت لطاولتهم واجلست بتفكير
ام فهد :وش فيتس
الهنوف :بتجي واحده من قرايبهم ..لازم البس شي حلوو ورايق كلكم تعالو معي الحين لحجرتي
ساره :اوك
لمياء :ايه بيني انه عادي عندتس وفرحانه
الهنوف براحه:حلوو انكم تقضيتو لي باخذ من ملابسكم الجديده
ام فهد :شفتي ان عبدالعزيز كله بركه
الهنوف بستهزاء :ايه مرره الله يخليه بس ..لفت لعلياء وامسحت يديها وفمها ..ياله نرقى
ام فهد :انا بقيل
ساره :انا بشيل الغداء وبجي
لمياء :اجل برقى معتس ..رقن البنات فوق وساره اقعدت تشيل باقي الغداء
في حجرة الهنوف بعد العصر
الهنوف بتردد :حلوو البسه(فستان زهري حرير ضيق الى تحت الخصر ويتوسع عقب الى تحت الركبه وبسيور على اشكال ورود )
ساره :انا معجبني وحلوو مناسب للجو والمناسبه
لمياء :وانا كذالك
الهنوف تناظر علياء وببتسامه:اجل الله الله في علياء
ساره تحطها بحظنها :بلبسها بجامتها وبنجلس بالبيت ننتظرتس
الهنوف بمتنان وراحه:اي والله ليت ماتطلعون من البيت
ساره :ارتااحي
الهنوف:اخلي شعري كذا
وقفت لمياء جنبها ارفعت شعرها ونزلته مره ثانيه :خليه كذا نزلي القذله على عيونتس بس
الهنوف توقف وتلف للمرايه رتبت شعرها نزلت قذلتها من قدام حطت ماسكرا وروج وردي فاتح سائل وبلاشر خفيف مره خذت نفس ولفت للبنات
ساره :كل شي كامل .
لمياء:ناقص شي..خلى وجهتس دايم مرفوع وعينتس لاتنزلينها وقوي نظرتس
الهنوف:رايحه احاربهم ..انا رحت عشان االاهل الي وسعو صدري يومه يضيق وماشفت وجيهم عابسه بوجهي ابد ..راح اصير واثقه من نفسي بس مراح اناظرهم بالي تبيني اسويه
لمياء :اوكي سوي الي تبين
لفت الهنوف للمرايه قربت لها امسحت حواجبها المرسومه بدقه ابتسمت ومررت اصابعها على رموشها..لو تطلب الدنيا نظر عيني وازياده عليها عمري وترجع لي سلطان بعطيها اياها..
ساره تناظر لمياء الي تناظر اختها بجمود
لميا :خلصتي هواجيس
الهنوف تلف لها :ايه باقي اصلي المغرب بس
ساره :اذن خلاص
وقفت ولفت عليها الجلال صلت وخلصت مالقت احد من البنات ولاحتى علياء البست عباتها ولفت طرحتها بخت عطر حولها وانزلت تحت تمنت ماتلقى احد في وجهها من اهلها انزلت على الصاله مافيها احد واطلعت لبرى عقب ماتغطت تنهدت براحه واتجهت لشاليه ام سلطان طقت الباب وادخلت بسيب قبل الصاله الرئيسيه
موضي ببتسامه :هلاا والله
لفت لها وابتسمت :هلا فيتس
موضي:افسخي عباتس مابه احد العيال راحو وام بندر موجوده
الهنوف تفسخ عباتها وتعلقها بالمعلاق حست بخجل من موضي وهي تناظرها لفت للمرايه

الهنوف تفسخ عباتها وتعلقها بالمعلاق حست بخجل من موضي وهي تناظره لفت للمرايه عدلت شعرها ولفت لموضي بحراج
الهنوف:يالله
موضي تناظرها من فوق لتحت وببتسامه هاديه :تذكرين وانتي كذا ببيت سلطان ماتذكرين عيونه ياالهنوف!!..وش شفتي فيها؟؟..
الهنوف تجمع الدموع في عينها بسرعه وش بيدي طيب ارجع اخطبه ولا اترجاه..ارفعت عيونها فيها ناظرتها بشموخ وبقهر:ماله داعي تقولين كذا انا جايه اسلم على خالتي لايتغير الموضع لغيره
هزت موضي راسها بتفهم ولفت الحقتها الهنوف وادخلو لاام سلطان وام بندر والنايفه
الهنوف تسحب ابتسامه :مرحبا
ام سلطان ببتسامه وفرحه :مرحباااا والله
قربت منها الهنوف حبت خشمها ضمتها ام سلطان بقوه وصاحت
الهنوف تغمض اعيونها بقوه تبعد عنها الدموع :الله يهديتس ياخاله ..وبصوت قصير..لاتصيحين ادموعتس غاليه ,,انا جايه ننبسط عقب كم يوم كلن بيروح لطريق
ام سلطان تبعد وهي ماسكه يدين الهنوف وتناظر ملامح وجهها وبحنان واعجاب:ليه
الهنوف ترفع وحده من حواجبها :لان طريقنا موب واحد ..انا بعرس عقب اسبوع تقريبن ورجلي من دريتنا صعبه نلتقي مره ثانيه
النايفه :خلونا الحين ننبسط ولا نفكر في غيره
ام بندر :عاد ياام سلطان دورنا نسلم
ابتسمت ام سلطان وابعدت اتجهت لها الهنوف وسلمت عليها خلصو تحفاي واجلست بجنب ام سلطان
ماحست الهنوف ابدن بالراحه من نظرات ام بندر وكانها تنتظرها تكلم بتلف عليها وتناظرها بقوه الى ان تخلص الهنوف سالفتها
اذن العشاء ووقفت الهنوف بسرعه :انا بصلي
النايفه :تعالي بنروح لفوق ..
رقن لفوق تنفست الهنوف براحه :توني تنفست
النايفه تلف لها وببتسامه:اسفه لكلامي البارح
الهنوف ببطيبه:عادي والله منتس كل شي مقبول
النايفه تضمها براحه:والله اني مارتحت الى الحين
الهنوف:اذا ولدتي سمي علياء ..بس يارب تجيبين ولد ..
النايفه :وليه ولد
الهنوف :مابيتس تجيبن بنت وتسمينها علياء ..وببتسامه ترفع حواجبها ..للحين مصره مابيتس تسمينها
النايفه بخجل وتردد:والله لو سلطان مايبيه ان اشيله من راسي مره وحده ..
الهنوف بسرعه :وانا بعد اسفه مالي داخل في اسم بنتتس
تحت عند ام سلطان وام بندر
ام بندر بحراج:اذا كان مافيه مشكله ابي اخطبها لبدر
ام سلطان بخبث :شوفيها ذيك اساليها
موضي :اذا تبين رايي لاتسالينها لانها بترفض
ام بندر باصرار :لا انا مصره لازم توافق
ام سلطان :والله لول معزتتس عندي انا اعارض خطبتتس لها ..ماودي اشوفها مع غير سلطان
ام بندر بفشله:بنجرب حظنا عاد
موضي :بدر يبي يعرس الحين
ام بندر :لا بس لو شافها بيرضى ..كم عمرها
موضي:تقريب 24
ام بندر:مناسبه له.. انشالله من نصيبه
بعد ماصلن العشاء
الهنوف :ياله ننزل مستحيه من خالتي
النايفه :طيب ..
انزلن لتحت وبنص الدرج راقيه ام بندر
ام بندر:شوي لو سمحتي الهنوف
الهنوف :تامرين ..
ارجعن يرقن والنايفه مستغربها طلبها وانزلت لتحت واجلسن بالصاله الصغيره بفوق
ام بندر بدون مقدمات:انا بخطبتس لولدي بدر مايحتاج امدحه لتس معروف وسالو عنه
الهنوف بهدؤ:بس انا الحين اقضي لعرسي
ام بندر بغرور:منكم الرجال
الهنوف:ايه من جماعتنا
ام بندر:لو تكنسلين كل شي ولتس الي تبين
الهنوف بصراحه ناظرتها:بس انا مابيكم ..وقفت ولفت لاام بندر..هي مره وسمحنا ..اسمحي لي ياخاله ..انزلت لتحت شافتهم يناظرونها بترقب اسكتت وارجعت لمحلها الاولي
ام سلطان بهدؤ تناظر لقدام:وش قلتي
الهنوف :رفضت
ام سلطان براحه:اشوى ماخيبتي ظني
الهنوف:ليش ماقلتو لها اني اقضي لعرسي
ام سلطان :نبيها تخطب وتردينها
اسكتت الهنوف مستغربها ردة فعلهم
اقعدو يسولفون الى ان حطو العشاء بغرفة الطعام وقامو له بنص العشاء دق جوالها
ام سلطان :تعشي الى ان تخلصين ملحوق عليه
الهنوف خافت انه شي لبنتها وبحراج:بشوف وبرجع
موضي:اخذي راحتتس
قامت لجوالها وردت على لمياء
الهنوف:هلاا يالملقوفه
لمياء بفشله :سمعتي صوتها
الهنوف تسمع لصوتها وبخوف:وش فيها
لمياء :مدري تصيح وماعرفنا نسكتها
الهنوف:طيب انا بجي الحين ..سكته منها وراحت لطاولة العشاء..
الهنوف تفرك يديها برتباك:اسمحو لي انا لازم اروح
ام سلطان :ليش ليش
الهنوف :لازم اروح امي تعبانه
النايفه :اذا تطمنتي عليها تعالي
الهنوف تهز راسها ببتسامه اطلعت منهم بسرعه واتجهت للباب الخارجي اسحبت عباتها بسرعه.. وبرتباك.. يالله شنطتي داخل حطت العبايه على الطاوله بالمدخل وادخلت تجيبها خذتها وارجعت بسرعه لباب المدخل ويدها تعبث بداخل الشنطه تطلع طرحتها ارفعت راسها عند الطاوله شافته واقف مقابلها ويناظر للعبايه المحذوفه على الطاوله وعقب ارفع نظره لها
حست بقلبها يهوي بين ضلوعها ورعشه بيديها قربت من الجدار وعنزت يدها عليه بضعف غمضت عيونها بقوه هو هو شفته بس مايحبني مايحبني..
الهنوف بندفاع ودموع:ليش سويت كذا
ارفع حاجبه اليسار وناظرها بتمعن وشك عدل وقفته ولف لها بجسمه كله
حست برجلها تخونها وعيونها تهل الدموع
قرب منها مد يده لشعرها وابعده عنها باطراف اصابعه وبهدؤ:الهنوووووف ؟؟!!..
ارجعت براسها لورى ونزلت عيونها تحت
اعقد حواجبه ناظرها من تحت لفوق ابتسم الاشعوري وبتساؤل يعيد كلامها:ليش سويت كذا؟؟..
غمضت عيونها بهدؤ وافتحتها على مهلها لفت من جنبه ووقفت ورءاه حطت الطرحه على راسها لف لها بجسمه وبتوتر ماقدر يخفي تعابير وجهه اسحب الطرحه منها و
سلطان ببرود وبيده الطرحه:لاتحطينها مادمت اشوف..
الهنوف بصوت مرتعش:حرام الي تسويه مالك حق تشوفني ..مدت يدها المهزوزه له
ناظرها شوي واحذفها عليها طاحت تحتها :صح مالي حق ...وقف يناظرها وهي تنزل تاخذها ماعادت تقدر تمنع دموعها تنزل انزلت بغزاره على خدها وهي تمشي له شوي بتاخذ عباتها الي بجنيه على الطاوله مدت يدها وخذتها امسك يدها وقربها لها او باالاصح اقرب لها بسرعه وضمهاا بقوه شديده وكانها يبي يقطعها بين يديه
الهنوف بوجع وألم من ضمه وبصوت عتبان:حرام عليك اتركني..
سلطان بقوه وصرامه:لاااا
الهنوف بخوف وبكى:خاف الله
سلطان وقلبه يعصره بين جسمها النحيل وبتعب:خليني شوي..
الهنوف ببكى:مايصلح
سلطان ويده ترجف هدها وصد منها:روووحي ..وبغيض ..انتي من جابتس هناه
اطلعت منه برى وبيدها العبايه والطرحه بيدها الثانيه حست بضياع لتفكيرها وتشتيت حطت عباتها عليها اي كلام ولفت الطرحه مادرت كيف اوصلت لشاليهم ادخلت وشافتهم جالسين كلهم ويناظرونها
الهنوف بعياء والدنياء تدور بها :وين علياء
ام فهد تناظرها بشك:وش فيتس
ساره توقف وتجيها:الهنوف انتي طيبه..
الهنوف تهز راسها بلا وهي تطيح بين يدين ساره الخايفه
تجمعو حولها براعه
ام فهد:جيبي لي ماء رشي عليها
راحت بسرعه للمطبخ وجابت كاسة مويه رشت عليها كم رشه
افتحت عيونها شوي ناظرتهم وبتعب ودموع:وين علياء
ام فهد:مع لمياء فوق ..وبخوف وحزن ..وش صار لتس
الهنوف تلف بوجهها عنهم ودموعها تنزل وبوجع :اااه امحق تمشيه يمه صارت علي موب لي ..
ساره بألم :وش صار لتس عندهم
الهنوف تمسك بالكنب وتوقف :صار الي ابيه وبنفس الوقت مابيه ..بس انه صار ..لفت لهم بضعف ..وش فيها
انزلت لهم لمياء من فوق وعلياء بحظنها:جيتي
الهنوف تروح لها بسرعه :وش فيها
لمياء :فيها حراره واسهال
الهنوف تلف لامها :بوديها للمستشفى..
ام فهد :بجيب عباتي ..انتي يالمياء دقي لنا على تاكسي .
في شاليه ام سلطان مرر السانه على شفايفه بتوتر وقهر
النايفه :وش فيك من جيت وانت ساكت
سلطان يلف لها :من الي عندكم اليوووم
ناظرت النايفه موضي الي جاوبت بسرعه:ام بندر بس
سلطان يناظرها بغيض:الهنوووف كيف جات لمكم
موضي بحراج :بجنبنا بالشاليه
سلطان بقهر وصوت عالي:انا سالتكم ليش هي عندكم
موضي بخوف:جات تبي تسلم على امي
سلطان بعصبيه :تعقب هاذي نيتها..كذابه
اسكتن بخوف وراتباك من صوته
سلطان يكمل ويرص على اسنانه:ياتطلعون ياتطلع هي
موضي في نفسها وش دخلنا بهلها نطلعهم ولو كانت عدووه
سلطان ويده بمخباته بتفكير وعاقد حواجبه:تطلع هي الي تطلع
النايفه بنفسها كل هذا كره
موضي بتردد:اذا طلعتهم لاتقول لاامي شي
سلطان يناظرها بسخريه:لازم اقول اخاف تبي تودعها
اسكتت وهو وقف واطلع لبرى خذا نفس ومشى على البحر لازم تبعد مني باسرع وقت ..تنهد بضيقه وهم هان عليك ياقلبي تطردها مره ثانيه
غمض عيونه ونفسه يضيق مافي يوم توقعت اني بشوفتس اجلس قريب من الشط فك ازرار ثوبه..وببتسامه شوق..مزيونه حتى ودموع تخرب صفاء بشرتها بتضلين احلى جميله شفتها بس ليه تخربين صورتتس بعيني ليه تغدرين فيني .. تنهد بتعب وش السواه زادت فوق الوصوف وانا لي قلب..
الهنوف تهزها بخوف من بكاها افتحت الباب واطلعت قبلها امها
ام فهد :عطيني اياها انتي تعبانه
الهنوف تمشي بسرعه قدام امها :لاخليها معي
وقفن برى ينتظرن التاكسي

ام فهد :غريبه ابطى
الهنوف بتوتر :دقي لهم مره ثانيه
ام فهد ترفع جوالها وتدق عليهم ربع ساعه وهن ينتظرن وعقب جأهم واتجهن للمشفى
الهنوف عند الاستقبال :لو سمحت طبيب اطفال
الموضف :طيب اختي..عطاها اورقة انتظار ..وراحت لطبيب الفاضي ماعنده مرضى ادخلت عليه واكشف عليها حراره ورشح والتهاب بصدرها
ام فهد :يمكن من البحر
الطبيب يناظرها :مايصحش كدا بحر وهواء داه هلاك لبيبي
الهنوف براحه وحنان :لا توبه ماشين بكره يادكتور
الطبيب :ااه انتو مش من هناا ..ااه ياخاسره مش حن شوف الئمر مره تانيه
الهنوف انشالله باذن الله
الدكتور :انا حاصرف لكم كم علاق بتاخديها من الصيدليه
الهنوف:طيب ..اصرفها لهم واطلعت عقب منه
ام فهد :وين الصيدليه
الهنوف:برى خلينا نطلع منهم ..اطلعت برى ولفن لصيدليه الي تبع المشفى ادخلت لداخل حطت علياء على الطاوله
الهنوف تمد عليه الورقه :تفضل
الصيدلاني ببتسامه :بسم الله مشالله زي الئمر مشالله عليها
ابتسمت الهنوف بحراج وهي تحس باحد يدخل ورءاها وينتظرها تخلص وهو يلعب علياء ويمدح:بسرعه دكتور
الصيدلاني :ااه هي بنتك او بنت الست حضرتك(وياشر لام فهد
الهنوف :لا بنتي انا
الصيدلاني يقراء الورقه ويحط قدامهن :ااه يعني انتي الديده
ام فهد :وش يقول
الهنوف ببتسامه:يقول انتي جدتها
ام فهد تناظره :ايه هاذي بنتها وانا جدتها وجيت معها لانها تعبانه اساعدها
الصيدلاني : ااه كويس الي بتسويه
ام فهد:ايه كويس مررره ..وبعد عندي بنت ثانيه حامل
الهنوف تنفس بعمق :بسرعه
الصيدلاني :كم عمرها
الهنوف:تسع شهور
ام فهد :بنتها اعيونها تعبانه شوي موية البحر زينه لها
الصيدلاني :ااه كويسه المويه .. انتي ولدتيها بتمام شهورها
الهنوف:لا يادكتور بالسابع
الصيدلاني يناظر علياء:ااه واضح ان عدسة عيونها مش ثابته فيها رعشه الحاله النفسيه الي كنتي فيها ايه هي لما كنتي حامل
الهنوف بتردد:تعبانه نفسيتي شوي
الصيدلاني :ااه لازم تكون غذاءها متكامل ولو جبتي ابوها معاكي انبهه على امها مايتعباهاش مره تانيه
ام فهد:ابوها مطلقها..
ناظرتها الهنوف بعتب ماخذه السالفه سوالف معه لفت لدكتور :مشكور دكتور
الصيدلاني يمد لها الادويه :العفو ..الله يخليها الكى
لفن واطعلن لبرى اركبن بالتاكسي راجعات للشاليه
ام فهد تناظر علياء :نامت
الهنوف تحس بالحزن يرجع لها :ايه ..ماقدرت تلف بعيونها لشاليهم فصدت بقوه عنهم ادخلت لشاليه ورقت لحجرتها فوق
لمياء :مهيب طبيعيه
ساره :كل ماراحت لهم وجات يجيها حاله
ام فهد :اليوم بزياده شوفي وش قالو لها ..
ساره بالم:معادت تحس بنفسها واغمي عليها
اطلع بسرعه من الصيدلي وراح سيده لشاليهم ادخل بالشاليه شاف موضي والنايفه جالسات بالجلسه الخارجيه وام سلطان جالسه على كرسي بلحالها وتكلم
نواف يسلم ويجلس:وين ناصر
النايفه :ارجع مع ام بندر لرياض
نواف :اووووف درى عن سلطان انه جاء
موضي تضحك:لااا
النايفه :دقيت عليه وقلت له
نواف:وش بيسوي
النايفه :ههههه قال اني بروح على طول لبيتنا بالمزرعه وكلم امي وعلمها تقوله
نواف ببتسامه:عاف الرياض
موضي:خرب على نفسه وبيروح الحين بلحاله اهناك
نواف ينظرهن وبتردد :ان شفت الهنوف اليوم بالصيدلي
موضي:ايه امها تعبانه
نواف :لا مهيب امها...معها بنتها
النايفه :هاذي بنت اختها
نواف بشك وتفكير:شوفو بعطيكم رايي وانتو قولو رايكم.. يسئلها الصيدلي عن اشياء ماتجواب عليها الى الام
موضي بستغراب:وش قصدك..
نواف يناظرهن :يعني بالله تقول لها متى ولدتيها وش لون نفسيتس بالحمل وقال لها هاذي بنتتس ليش تكذب عليه وتقول ايه..
موضي تناظره :يعني معقوله تطلع معرسه وهاذي بنتها
النايفه :اصلن مره تشبه لها اختها مافيها غميزات وعلياء فيها اختها سمراء شوي علياء مطبقتها مره..
نواف :وليش ماقالت لكم طيب
النايفه بستغراب:اصلن مايمدي تحمل وتولد بالسررعه ذي راحت منا تقريبن بشهر 12
وموب معرسه الا بعد ثلاث شهور عدتها مايمدي ..وبستبعاد ..انت غلطان
ام سلطان تقرب منهم وقف لها نواف حب راسها وجلسها بكرسيه واجلس جنبها
موضي :يمه نواف يقول ان علياء بنت الهنوف..
ام سلطان تناظره اسكتت ولفت منهم
نواف :بالله الحين قالت ان عمرها تسع شهور وولدتها بالسابع احسبو لو راحت منا بـ12 واعرست بثلاثه احملت على طول 4-5-6-7-8-9-10 اولدت بالشهر السابع المفروض يصير عمرها كم الحين
موضي :شهرين
النايفه :عشان تدري انها موب بنتها
ام سلطان تناظرهم وبهدؤ:فيها دمكم ...ناظرت لنايفه ..امها ملامحها حاده اما علياء فتشبه لتس بشكل وجهها الدائري
موضي بصدمه :يعني شاكه انها بنتنا
ام سلطان :ايه بس استبعاد انها راحت حامل خلاني مافكر..
نواف :انا قلبي ناغزني وانا اسمع كلامها بالصيدلي وحتى تعلاق البنت بها موب انها خاله..
النايفه تهز راسها بعدم تصديق :مستحيل الهنوف تسويها ماتقول لنا شي ..مستحيل
موضي :انا لازم اروح لها الحين
نواف يناظر سلطان المقبل عليهم:لااا خلتس بمكانتس امي بتفاهم مع سلطان...لف لاامه يمه خلي السالفه لبكره لو قلتي له اليوم والله ان يروح لهم الحين
هزت ام سلطان راسها وهي تقلبها براسها كم مره ومتردده لتصير مشكله بس انا واثقه هذا دم اعيالي فيها
سلطان يسلم بهدؤ ويجلس بجنب موضي
ساكتين وكلن شارد بفكره
نواف بنفسه يعني الهنوف تعرف البنت الشقراء ايه اكيد ولا كيف جات لي وخذت علياء مني هاك اليوم ابتسم بستغراب من حاله..
سلطان يناظرهم وببتسامه:وش الهم الي جاتس حتى انتي يالنايفه
النايفه ترفع راسها له وتسكت
ام سلطان تحس برتباك بداخلها وهم يعتلي صدرها تنهدت وقامت :انا بروح ارقد
سلطان :قبل ترقدين يمه
ام سلطان معطيته نص جسمها وعينها لقدام
سلطان :ناظريني يمه
ام سلطان والعبره تخونها:ماقدر يابوي خلى كل شي لين يبين
سلطان بستغراب من كلامها :انا حبيت اقول لتس انكم بكره لازم تصيرون جاهزين من الصباح بنمشي من هناه
ام سلطان :ابشر..لفت منه وراحت
سلطان يلف لاخوانه وبهدؤ :فهموني وش تقصد امي
نواف :اجل السفره لبعد بكره على الاقل
سلطان :لا الصباح قبل تطلع الشمس كلكم تطلعون من هالمكان
موضي بتردد خذت نفس :وليش غيرت رايك
سلطان :هي مره وقد سويتها ...
نواف يوقف ويقرب منه :انا عندي شغل بروح اضبطه قبل تطلع الشمس وانشالله اخلصه قبل تقومون
سلطان :انا الي بمشي معهم اذا تاخرت اجلس والحقنا
نواف :شغل لازم توقيعك النهائي
سلطان :وشو ذالشغل
نواف ببتسامه:مفاءجاه
سلطان يناظره :انا بمشي قبل تطلع الشمس ماعندي شغل هناه يحتاج توقيعي
اسكت نواف بحباط وناظر خواته الي كل شوي يناظرن شاليه الهنوف
قام سلطان وراح يرقد ونواف لف لهم
نواف :غريبه جاي اليوم على انه مراح يجي
النايفه :ماسالنه وهو ماقال لنا شي..
الساعه سبع الصباح
سلطان بقلة صبر :اانا مظطر امشي الحين وبروح لكم محمد يجي ياخذكم
ام سلطان بستغراب :وتخلي اخوك مسجون
سلطان يناظر امه:بيطلع بعد نص ساعه
موضي تثاوب :وش فيه
ام سلطان :اصدم له هندي بالطريق ..
موضي تقرب من امها:مراح تقولين له الحين
ام سلطان بتردد:مرتبكه وخايفه
موضي :اجل اجليه شوي
ام سلطان تناظر سلطان الي يفتح بوكه ويطلع منه بطاقه :انا بقول لك شي وخذا الامر بالهداوه
ناظرها سلطان :سمي
ام سلطان :موب ذلحين بعد الظهر
سلطان يوقف :اجل ينتظر الموضوع الى ان تجون
ام سلطان تجيه بسرعه وتمسك يده:موضوع موب تام الى بالشرقيه
سلطان يناظر امه :ناويه على عرس ولا مره..ترى انا قد تملكت فهده بنت ابو عابد
ام سلطان بصدمه :انت صادق
سلطان ببتسامه :ايه صادق انتظركم وعقب بروح اجيبها لاعرس ولا عشاء ولاهم يحزنون
موضي تجيه وهي تهز راسها :لا اصبر اصبر يابعد عمري لازم تجلس موضوعك هذا اهم من عرسك
ام سلطان :اجلس برضاي عليك ..
سلطان يزم شفايفه بتفكير :بشرط
ام سلطان وموضي بسرعه :اشرط
سلطان يرجع يجلس:انا بحطها بالرياض ..وحياتي بتصير معكم..مناسبه اي شي تمرون تاخذونها انا منيب مكلوف بها
موضي:مسيار اجل
سلطان :عليتس نور بس انا مسكنها ببيتي وعلى نفقتي
ام سلطان :وهي راضيه
سلطان :ايه
ام سلطان :موافقين وتبشر بالي تبي
اسكت وارجع يطلع الاوراق الي معه على الطاوله
ام سلطان :ونواف بتطلعه

سلطان :نواف اطلع قبل نص ساعه ورايح لرياض الحين مابغيت اقول لكم لانه طالب مني ماقول لكم
موضي تذكر كلامه امس وانه وده يروح مايبي يحضر ردة فعل سلطان ولا يبي يدخل بلامشكله
سلطان :وينه ناصر
ام سلطان :ارجع لبيتنا
سلطان بعقدت حاجب وبقهر :لرياض
ام سلطان بسرعه :لا لا للمزرعه ..
سلطان يرجع يهداء:وش يبي فيها
ام سلطان :كان يحسبك اهناك
سلطان يرفع وحده من حواجبه ببتسامه وهو يعرف ان امه تمشي له كذبه
قامت وظهرها يوجعها لفت لعلياء الراقده ناظرت الساعه اووف 9 المست خدها حرارتها هاديه تنهدت براحه غسلت البست بنطلون اسود وبلوزه كحليه انزلت لامها تحت
مالقت احد بالشاليه اطلعت لهم برى شافتهم جالسين باطاوله اجلست على كرسيها
ام فهد:راشد كلم ساره بكره الصباح بيجون
الهنوف تنفس براحه:زين
لمياء :رحله صراحه ممتعه
ساره تعكف ظهرها:صدقتي بفضل الله ثم هنوفه
الهنوف ببتسامه:لو داريه بالي بيصير ماجيت لو يعطوني معها مليون
ام فهد :الشكوى لله
لمياء بصوت عالي:هنوف صوت علياء تصيح
قامت بسرعه ورقت لفوق شافتها تصيح وتحاول تنزل من السرير راحت لها شالتها وهدتها
الهنوف بقلق :خلاص حبيبتي ...افتحت الشبابيك ووقفتها شوي عليه تناظر الي برى وتلتهي فيه عن البكى ..وقفت برتباك وهي تدور بحجرتها ابعدت الستاير وافتحت الشباك طاحت عينها على شباك الهنوف وعلياء الي متمسكه فيه ارفعت نفسها تناظر من معها
موضي توقف وراءها بستغراب:يمه وش تسوين
ام سلطان تناديها:تعالي بسرعه شوفي من مع علياء الهنوف ولا اختها..
قربت موضي بسرعه شافت الهنوف تقرب من الشبات وتفك اصابع علياء منه سكرت الشباك وغطته بالستاير
ام سلطان تنفس بتوتر وبعبره:اكيد انها بنتها..
موضي تمسك يدين امها برحمه:اهدي يمه ..عقب ماهدت غيرت لها وروشتها لبست فستان بسيور وردي وجزمات بيضاء
وانزلت لهم تحت لقت ساره ولمياء بالصاله
ساره تناظر علياء وبمرح :يالبي على الحلوه عطيني اياها
الهنوف تقربها من يدين ساره وتبعدها بسرعه وعلياء تضحك
لمياء :لاتطيح
الهنوف تضحك:لامعي ماتطيح..
ساره توقف جنبها وتبوس خدها:اليوم تجنن حليانه بزياده
الهنوف :دومها حلوه ..ياله نطلع لاامي
ساره :انا برقى لفوق ارتب اغراضي بالشنطه ابي ارتاح باقي اليوم
لمياء تنسدح على الكنبه :وانا بنسدح
اطلعت منهن لاامها الى فارشه لها فرشه تحت المضلات وقدامها الشاهي وفصفص
الهنوف تحط علياء وتنزل الطرحه على كتوفها :الجو حلو
ام فهد:ايه والله هادي وبراد..لفت للهنوف وبعقدت حاجب..شفتي اغراضتس الي شرينا
الهنوف بزهق:لارحت للبيت خليها باكياسها
ام فهد بعناد:روحي رتبيها بالشنطه وشوفي مقاساتها
الهنوف برجى:يمه تكفين بكره راجعين
ام فهد بصرار:بما اني فاضيه بجلس عند علياء وانتي روحي سنعيها
الهنوف بقهر توقف :عرس العناء اوووف الله ياخذه ويفكني منه ..لفت بسرعه وادخلت مانعه اي كلمه من امها
ام فهد تناظر علياء الي تحبي بتنزل الدرجات اسحبت درجاتها وحطتها فيه
عند ام سلطان وموضي الي جالسات بغرفة ام سلطان وساكتات
النايفه تدخل عليهن وببتسامه:الى متى
ام سلطان بتوتر :والله مدري ودي اهون
موضي موب ابعيده من امها:خلينا نسالها اول
ام سلطان :اذا هي بنتها تبينها تقولتس الحقيقه وهي ساكته كل هالمده
النايفه :قولي لسلطان وهو بيتصرف
ام سلطان تنهد بهم وتوقف :لو عندي شك واحد بالميه انها موب بنتها ماقلت له
موضي بستغراب :مدام انتس متاكده ليش ماتقولين له
ام سلطان بحزن :خايفه منه وش بيصير له..عقب ماشفت وجهه امس بعد العشاء مايسر ابد..خايفه من الهم لاياكل حاله
موضي والنايفه ساكتات عارفات وش سبب ضيقه امس عقب ماعرف ان الهنوف امس عندهم بس ماحبن يوقولن لاامهن شي
ام سلطان بهم:وش اسوي..
موضي تمسك كتف امها وبثقه:هذا سلطان عمر المشاكل مانزلت من هيبته ولا اثرت على حياته لاالخاصه ولا العامه
النايفه برحمه:قولي له هاذي بعد بنته من حقه يعرف
ام سلطان تاخذ نفس وتلف لهن :وينه ياالنايفه
النايفه :منسدح بالصاله وشكله نايم
اطلعت له ام سلطان شافت يده على وجهه وراقد ترددت تروح له
لفت لموضي الي رقت لفوق والحقتها النايفه راحت له وهزته
ام سلطان :سلطان
سلطان يبعد يده من وجهه ويجلس:أمري
ام سلطان :مايامر عليك ظالم ...خذت نفس واجلست جنبه
سلطان يناظر لامها:من امس وانتي ماش وش الي صاير
ام سلطان تمسك يده وبحنان :سلطان انت عندك بنت..
ناظرها وعقد حواجبه بشك:انا..!! وين جات هالبنت..؟؟
ام سلطان تنزل راسها :من واحده من حريمك الي تاخذ
سلطان بتفكير صد من امه وناظر لقدام
ام سلطان :تبيها ولا نخليه تروح في حالها
سلطان :كم عمرها ومن الي قالكم
ام سلطان:توها صغيره ام تسع شهور
سلطان بهدؤ:من امها ..
ام سلطان توقف وتجي قدامه ابلعت ريقها بتوتر:ارفع راسك واسمعني زين
ارفع راسه ووقف قدامها وانزل نظره لعينها:علميني من امها..
ام سلطان :امهاا الهنوف بنت ناصر
سلطان برجفه في صدره امسح صدره برتباك ارفع نظره لجهة شاليه الهنفو اعقد حواجبه بتعب:البنت علي انا
ام سلطان :ايه درينا غصب عنها ماكانت تبينا ندري
سلطان بجمود وبترديد:هي لي انا...ماقالت لنا شي
ام سلطان بتوتر من لهجته القويه والمنغاضه:نواف هو الي قال لنا بعد ماشافها بالمستوصف
سلطان يلف من امه ويتجه للباب افتحه بقوه واطلع وقف عند الباب اطلعت من ورءاه امه
ام سلطان :اصبر لاتعجل
سلطان يلف لامه وبقهر وقسوه:لا معاد فيه صبر انفذ الصبر يمه انفذ..انزل من درجات السلم واتجه لشاليه شاف علياء بدراجتها ماعندها احد وباب الشاليه مفتوح وقف على راس السلم وهو يشوف البنت نفسها الي جاته تحبي اذكر حالة المره الغريبه وهي تاخذها منه..يعني كانت هي كانت تدري اني ابوها وخافت لااكشفها..اتجه لدراجت علياء اسحبها من الدراجه لحظنه وناظر لوجهها بتامل..امسح وجهها بتردد..باسها وابتسم والله انت تذوقين ياالهنوف ماذقته ..لف وانزل من درجات السلم واتجه لسيارته وامها تناظره بخوف كلم السايق يطلعها له برى على الطريق اوصل لها ادخل وحط علياء بجنبه واتجه للمكان الي بياكد له الخبر السليم
عند ام فهد اطلعت لبرى ناظرت لدراجه بخوف ياويلي من الي خذاها موب نازلها بلحاله انزلت من الشاليه ودرات حوله وهي تدورها بعيونها بخوف وارتباك ارجعت لشاليه شافت ام سلطان الي جالسه بالكراسي الي برى وتناظر لها وهي تدورها
ارجعت لداخل وبصوت عالي وبخوف :الهنووووف علياء موب موجوده برى احدن خذاها
لمياء تطفي التلفزوين وتوقف عند امها الي في حالة هلع :يمه اخاف مع ساره
ام فهد براعه :لا ساره فوق ..روحي نادي الهنوف ماسمعتني عجلي
رقت لمياء لفوق افتحت الباب على الهنوف الي جالسه بين الاغراض وترتبها
لمياء بتوتر:امي تناديتس تحت
الهنوف بستغراب:وش فيتس مرتاعه
...ادخل من بوابة المستشفى واتجه على طول بدون اي رقم انتظار لعيادة الكشف ادخل على الطبيب واطلب تحليل الدى ان اى
الطبيب بحترام :انت تامر ياسير سلطان ..
سلطان بجمود:الحين بدون اي تاخر
خذا الطبيب علياء من يده وجلسها بالكرسي
الطبيب يتلفت يدور الممرضه الي اطلعت وتاخرت وبتردد:ممكن تساعدني وتمسكها
وقف سلطان بجنبها وبتوتر امسك كفوف يديها وعينه على عيونها الي تناظره ببرائه
الطبيب ببتسامه:لو تمسكها اكتر من هيك
سلطان يناظره وعاقد حاجبه:وش لون..
الطبيب :بتحط ايديك من عضدها عشان ماتتحركش من الابره
هز سلطان راسه بتفهم وامسكها والطبيب يستعد لغرز الابره فيه اسحب دم وهي تصرخ بصياح خلص الطبيب وفكها سلطان بسرعه شايلها لحظنه هزها برتباك وهي تصيح بقوه
سلطان متوهق بها وصوتها العالي :خلاص يابابا اهدي ..هزها بقوه وناظر الطبيب ...اطلب ممرضه بسرعه ..
هز الطبيب راسه واطلب ممرضه خذت منه علياء سوى التحليل واطلع برى لعياء الي تشهق بخفيف ودموعها على خدها خذاها من الممرضه اشكرها واتجه لكراسي الانتظار حطها بحظنه وعينه تناظر لقدام بجمود وقهر
الطبيب :ممكن حضرتك تتفضل لبرى الجناح
سلطان يحط علياء جنبه ويشبك يديه تحت دفنه بدون لايلف للمرض:لا
الممرض بستغراب:بس حايطول التحليل
ناظره سلطان بقوه ووقف:خمس دقايق وتجيني اورقة النتيجه ..
الممرض يهز راسه برتباك :ااه طيب ..ادخل لداخل المختبر لف سلطان لعلياء شافها تلعب بطرف فستانها وتدخله بفمها
حس بتوتر وارهاق بجسمه وقف واتجه للمختبر انفتح الباب قدامه واطلع صاحب المختبر
سلطان يناظره بلهفه وبخوف:خلاص
الممرض يمد له الاورقه :ااه التحليل ايجابي تفضل..
خذاها سلطان وعينه تستوعب المكتوب حس بغبينه وغيض شق الورقه واحذفها بالسلة المهملات
لف لعلياء شافها تلف بتنزل من الكرسي اسرع لها وامسكها وهو يجلس عندها نص جلسه
سلطان بحنان :بتطيحين وانا ابوتس..
مدت يديها لثوبه من قدام وهي تنزل نفسها من الكرسي امسك كفها باسها وشالها لحظنه ناظر بتعب لملامحها الرقيقه ابتسم بحب واطلع لبرى
الهنوف تبلع ريقها وصوتها رايح :انخطفت
ام فهد بتوتر:مادري من خذاها
الهنوف بأمل:يمكن ناصر خذاها هو يقول بيوديها لاامه تشوفها
ام فهد بتفاول:الا اكيد روحي شوفي
وقفت الهنوف لفت عليها طرحتها واطلعت لبرى شافت ام سلطان جالسه لبرى وعينها على شاليهم اتجهت لها وعينها مليانه دموع شافتها ام سلطان ووقفت لها
الهنوف بسرعه وخوف:علياء موب موجوده اخاف ناصر خذاها ..او شفتي احد مر من هناه ..قلت يمكن ناصر بيلعب علي او يخوفني ابتسمت بتوتر والله مدري بس اكيد انها بالشاليه..خانتها دمعتها وطاحت وهي تبكي بصوت خفيف ..يعني وين بتروح مستحيل ان احد فكر يخطفها ..وينه ناصر ابي اكلمه
ام سلطان تناظرها بقوه:وين امها تدوره
الهنوف بدون اهتمام لدموعها الي زادت :انا بعتبار امها
ام سلطان تصد منه ورافعه راسه بقهر:خذاها سلطان وراح
الهنوف بفجيعه وصوت عالي ووبكى:وين خذاها موب بنته يرجعها لاامها
ام سلطان تلف لها وتناظرها بقهر:مثل مانتي امها هو ابوها خذاها وراح
الهنوف تهز راسها بعدم تصديق:مستحيل خلوه يرجعها موب بنته ماتفهمون
ام سلطان :خلاص ياالهنوف كفايه الي راح مادرينا عنها حلل سلطان واطلعت له ماله داعي تنكرين
الهنوف بالم وانهيار نفسي:الي راح انتهى ويرجع لي بنتي ..مابي منه شي خليه يرجعها ياخاله وين راح فيها ماتبي الاانا رجعوها لي
اطلعت على صوتها مووضي والنايفه الي اسرعت لها وامسكتها
الهنوف بخوف وصياح :النايفه حرام عليهم فهميهم هاذي بنتي تعبت وانا اتمنى اشوفها قدامي والحين ياخذها من بين يدي كذا موب على كيفها..
موضي :الحين هي عند ابوها ولا راح يخليها سلطان تروح معتس
الهنوف تلف منهم طلعت جوالها من جيب بنطلونها ودقت رقمه بقوه وقهر وصوت عالي :لازم يرجعها ماتبيه تكرهه مثل مانا اكرهه وراح يرجعها غصب عنه
راكب بجنب مسعود وبحظنه علياء
مسعود:بتنزل ببيت الرياض ولا بالمرزعه
سلطان :لا بيت الرياض ..بحطها عند ام مازن تصرف الى ان تجي الوالده ..دق جواله ناظر لرقم
سلطان بستغراب تذكر اتصال هالرقم عليه مرتين ومانساها ارفعه لاذنه ورد:هلا
الهنوف بهتزاز بصوتها وتحس برجفه برجليها :وين علياء
سلطان يرفع حاجبه اليسار وبترديد:علياء
الهنوف بسرعه وببكى:رجعها ياسلطان حرام عليك هذي بنتي انا ..
سلطان بشك وصوت متسال:الهنوف
الهنوف وراسها يدور فيها اجلست على الارض ويديها تمسك الجوال لايطيح من يديها :ايه الهنوف وين علياء
سلطان بتوتر ابلع ريقه وبصوت هادي:انسيها مهيب لتس ولا انتي لها
الهنوف بصدمه وخوف هزت راسها بعدم تصديق:لاااا تحاول تمنعني منها ماحد يقدر ولا انت ياقاسي تقدر
سلطان ببرود:والله ان تذوقين حر فقدها وحرماني من شوفها..
الهنوف بصوت باكي:انا امها
سلطان بقهر :وانا ابوها ..صك الجوال بوجهها وصد من علياء الي تلعب بكبك ثوبه
الهنوف تناظرهم بجمود وقفت وراحت لشاليهم ادخلت على البنات الجالسات بقلق بالصاله شافنها ووقفن
الهنوف تلف لاامها وبقوه :اانا بروح له
لمياء :بتدخلين بيته

الهنوف بستبعاد:لا ابد بروح لمكتبه لازم يتنازل عنها
ام فهد :خليني اكلم ابوتس يجي
الهنوف:لا اصبري روحي الحين معي لرياض والباقي يرجعون مع راشد
ام فهد :واذا تعقدت الامور
الهنوف:انا بتصرف
ساره :مراح يتعقد الامر انا متاكده اهم شي تاخذين الامور يالهداوه
هزت الهنوف راسها بتاكيد دقت على رقم التاكسي خلصت ولفت لاامها
الهنوف بقوه :انا بروح انا وامي الباقي اهتمي فيه يالمياء
لمياء :لاتشيلين هم مراح يدري احد
رقت الهنوف فوق بسرعه غيرت عباتها البست عباتها الراس وبرقعها انزلت لامها تحت وطلعن برى لتاكسي الواقف ينتظرهن ومشت لرياض
لمياء تلف لساره وبتوتر:الله يستر عليهم بيزعل ابوي اذا عرف
ساره :بتعرف تصرف
لمياء :انشالله الله يسمع منتس ..وينه اخوتس راشد
ساره :ساعه وبيكون هنا مدري وش اقول له اذا سأل عنهم
لمياء :بنقول الحقيقه ..رقن لفوق ينزلن الشناط ويرتبن اشناط الهنوف وام فهد ..
وقف بالبيت بالرياض نزلها وسلمها لاام مازن المصريه
سلطان :انا بطلع الحين اهتمي فيها
ام مازن بتساؤل:ومين بتكون الحلوه داهي بتشبهك سعادة حضرتك
سلطان :هاذي بنتي اهتمي فيها زين تصرفي لتس كامل المسؤليه
هزت راسه ام مازن لف سلطان واطلع لبرى دق جواله لامها الي ردت على طول
ام سلطان :وين رحت
سلطان :انا برياض احجزو الحين انتظركم
ام سلطان :وين علياء
غمض عيونه بهم وتنهد:سمتها علياء
ام سلطان بحنان:علياء بنت سلطان فديت عيونها وروحها
نزل عينه ليده الي ترتعش ابتسم بحب:علياء بنت سلطان اسمها..انا الي سميتها
ام سلطان بستغراب :انت الي سميتها
سلطان يفتح باب السياره ويركب :الغاليه تامرين على شي
ام سلطان :سلامتك ..ساعه بالكثير وانا موجودين
سلطان:توصلون بالسلامه..صكه وعنز راسه بالسيت تراكمت علي الامور فجاءه وشلون اطلعت لي البنت فجاءه كان بتخبيها طول العمر من وين بدرسها وكيف..ليه ماقالت لي انها حامل قبل تروح واطلقها ..تكرهني وسوت هالخطه تبيني اكشفها عشان تروح ..غمض عيونه بقوه..انا الي ينلعب علي وبمشاعري وانا دوم الي اتحكم بغيري ومشاعرهم كيف اقدرت تمثل الحب والموده علي ...
مسعود :وصلنا لشركه طويل العمر تنزل ولانرجع للبيت اذا ودك
سلطان يهز راسه بلا وينزل متجه لداخل الشركه
الهنوف بتعب نفسي وجسدي حطت راسها على امها ودموع:كيف بيتصرف معها مامعه حليب ولا تبديل لها
ام فهد بحنان :لاتخافين عليها ماعليها شر
ارفعت راسها وتقدمت لصاحب التاكسي :شركة ... لو سمحت بسرعه قبل اذان العصر
ام فهد :لاتخلفينه واحنى بطريق
الهنوف تهز راسها برتباك:لازم ناصل قبل يسكرون الشركه وكيف بلقاه عقب ومستحيل ادخل بيته
على الساعه 2 ونص اوصلو لشركه انزلت الهنوف وام فهد انزلت بكراسي الانتظار تحت
الهنوف عند الاستقبال :لو سمحت مدير شركة ال..موجود
موضف الاستقبال :نعم اختي موجود
الهنوف بتوتر :ابيه بموضوع مهم كيف اوصل له
موضف الاستقبال :الدور 14 واخذي موعد من السكرتير طلال
هزت راسها واتجهت للاصنصير اطلبت الدور 14 غمضت عيونها وهدت نفسها اهدي الهنوف مايجي معه اسلوب العصبيه..خذت نفس وافتحت عيونها اطلعت لدور مليان ارجال حست بخوف وخجل من شكلها بينهم وكلهم لابسين البس الرسمي بالثوب والشماغ وقفت بنص الصاله الرئيسيه برتباك
وقف عندها رجال بسن كبير:نعم يابنتي تبين شي
الهنوف منزله راسها :ابي مدير الشركه تقدر ياعم توصلني له
الشايب ياشر لمكتب مفتوح بابه :ادخلي لسكرتير واساليه
هزت راسها تعدت الرجال وعيونهم تناظرها بستغراب ادخلت لسكرتير ووقفت عند الباب
الهنوف:لو سمحت
ارفع راسه لها :تفضلي
الهنوف:انا .. احم ..ممكن ادخل للمدير
السكرتير :من اقوله
الهنوف تاخذ نفس:الهنوف..
هز راسه ودق التلفون انتظر شوي وارجع يصكره :مايرد انتظري شوي
الهنوف بتوتر مشت بتجاه الباب ووقفت عنده جاء لها السكرتير ووقف قدامها :لو سمحتي
الهنوف ترفع راسها له :الى متى انتظر واذا مارد
السكرتير :اذا مارد ترجعين وتجين بوقت ثاني مع انه موب مسموح انك تاصلين الى هالمكان لاكن احترام لانك حرمه
الهنوف بقهر :ادخل وقوله موب لازم تدق..
السكرتير يمد يده قدامها :ماقدر ارجعي بوقت ثاني
الهنوف تلف منه واتجهت لكرسي الانتظار قدامه واجلست
شافها بستغراب وارجع يجلس مكانه
حست برهاق والم من حالتها وجلوسها بهاالمكان تنفست ووقفت موجهه نظره لسكرتير:اطلب تلفونه مره ثانيه انا مستعجله
ناظرها شوي ودق التلفون وارجع يصكره :مارد
الهنوف ترص بقبضة يدها :ليش مايرد
السكرتير :هاذا يخصه ..انا قلت لك تقدرين تروحين وتجين بوقت ثاني
دق تلفون مكتبه ولف بكرسيه يرد شافته لف براسه عنها اسرعت للباب وافتحته بهدؤ ..فاسخ شماغه ويدلك شعره بهدؤ ارفع راسه وعيونه
فاتحها بتعب وبشويش
الهنوف تبلع ريقها وهي تشوف السكرتير واقف وراها وبصوت خايف وغضبان :اسف ياطويل العمر بدون قصد
سلطان مازال على وضعه :اطلع طلال وسكر الباب..
هز راسه السكرتير وصك الباب
سلطان بصوت هادي:نعم
الهنوف تدور بعيونها باانحاء المكتب بدون لاتلف بعينها له
حط يديه على المكتب قدامه :موب موجوده اهناه
الهنوف تلف براسها له ومنزله عينها لتحت:اذا بنت اخذيها معتس واذا ولد باخذه..ارفعت راسها له دون لاتحط عينها بعينه ...جاتني بنت وباخذها معي
سلطان بتامل لهيئتها ووقفتها المهزوزه :هذا اول الحين حتى باحلامتس انسيها..
الهنوف تغمض عيونها بتعب وخوف :بنتي ماتقدر تمنعني منها
سلطان ببتسامه ساخره :قدرتي تخفين امرها لهاالحد من ضميتيها لاسمه..
الهنوف منزله راسها:لابوي
سلطان يرص على اسنانه بقوه يتمالك نفسه :وين ابوها ليش ماقلتي لي
الهنوف ترفع راسها له وبصوت كسير:ماقدر اذا قلت لك بتاخذها..
سلطان يوقف فك ازرار ثوبه :ليش ماقلتي لي انتس حامل قبل اطلقتس..
الهنوف بدموع وصوت مرتجف:ماتبيني تبي الولد ..ارفعت عيونها الدامعه له وناظرت بعينه..كيف تبني اجلس عندك بعد ماعرفت نيتك مخليني عندك تبي اطفال ولا كل مشاعرك كذب..
سلطان بقهر:وليش كليتي احبوب كيف تبين تعيشين معي وانتي رافضه الولد مني..
الهنوف ببكى:تركتها من زمان
سلطان بصراخ :كذااابه ..تركتيها من زمان وشو اربع كراتين كلها خالصه ..
الهنوف تشهق وساكته ..
سلطان :فات الفوت الحين اطلعي برى ..خاسره كل شي
الهنوف ترفع راسها له :وعلياء
سلطان :علياء بنتي وانتي ارجعي لهلتس
الهنوف تاخذ نفس وبقوه:مراح ارجع الى ببنتي
سلطان يرفع التلفون ويدق:طلال ادخل
صكه ولف لها :اطلعي ..
لفت لطلال الي وقف ورءاها :لوسمحتي امشي ..لفت لسلطان وبعتب ...مانسيت الي نسيته انت ..ولا خذيت العشره باالهون الله عليم بالحال وش كان.. حرامن علي اعيش حياتي بدونها وانت الظالم والنهايه بعد لك..لا مراح ارجع لنعيريه وانتظر السنين هم وغم عليها
سلطان يصد منها:طلال طلعها برى
لفت الهنوف لسكرتيره ناظرته شوي ومشت لبرى
الهنوف بجمود تلف لامها:بتصل لابوي يجي
ام فهد تهز راسها بتأيد :دقي عليه وقولي له السالفه كلها
الهنوف لصاحب التاكسي:لو سمحت خذنا لفندق اي فندق بطريقك...
راشد بهتمام :وش بتسوي لارفض
لمياء :مدري بتصرف
راشد يناظر للوحه بين النعيريه والدمام:باقي ربع ساعه وناصل ..وين انزلتس لمياء
لمياء :ببيتي ..
نوره :خالتي ليش تروح معها
لمياء :لازم تروح خافت تروح وحدها
ساره :دقي لهم شوفي
لمياء :دقيت وقالت لي امي انهم بالفندق الحين وينتظرون ابوي
راشد:عسى يوافق ويرجعها لهم
نوره تلف لراشد:اذا ارفض تقدر تجلس معهم بالمحكمه
راشد :اذا اجسلت معه بالمحكمه موب لصالحها معه سلطه موب معها ولاتقدر تاخذها الا برضاه
افتحت الباب واتجهت لعلياء النايمه بالسرير الكبير اجلست جنبها وبحنان :الله يحفظها من كل شر
اجلست جنبها النايفه وببتسامه:حبيناها من شفناها اول مره
ام سلطان تبوس خدها :هاذي بنت سلطان الحمدالله على هالساعه
موضي بصوت قصير:ماعرف من البدايه يفرح لها
ام سلطان توقف :اهم شي يدري الحين ..وبراحه ..احس اني ملكت الدنيا ..وانا اشوفه ببيتي وبتناديه يبه
موضي تنهد ببتسامه:ماشفناه من جينا وين راح
النايفه :مشتاقه اشوف ردة فعله كيف يتصرف معها
ام سلطان بضحكه:بتاخذ مكانتس بيدلعها دلع مادلعتس اياه
النايفه :هههه لعيونها راضيه
موضي:خلونا نطلع لاتقوم
ام سلطان تمشي قدامهن :لازم نقوله انا بناخذها وبنروح للمزرعه
موضي تسكر الباب ورءاها :انا بسوي غرفتها قبل تروحون اهناك
ام سلطان تجلس بالصاله الفوقانيه :وين نحط غرفتها
النايفه :فرغو الحجره بجنب ناصر وحطوها اهناك
ام سلطان: بناخذ معنا ام مازن
موضي :ايه احسن تنام معها
ام سلطان بتفكير:لا بنغير الحجره ..نحطه بالغرفه الي بجنب جناحه اقرب له
هزت موضي راسها بالموافقه :ايه اهناك احسن يمرها رايح جاي
...
الساعه 11 باليل
الهنوف بتوتر تناظر ابوها وعمها مضحي :متى بتروحون له
ابو فهد بضيقه :الوقت تاخر بنمسي والصبح نروح له
عمها :بنطلع الحين للجماعه برى بنستاجر الشقه الي بجنبكم
اطلع عمها وابوها لا اثنين من شيبانهم ومعروفين لشيوخ واستاجر لهم شقه بجنب شقة الهنوف وامها
ام فهد :انشالله انه يسمع لزهمانهم اياه
اسكتت الهنوف بخوف كلمت ابوها على طول من ارفض رجوع علياء معها وقالت له السالفه كلها وان عليا ءقدها معه رافض رجوعها معها لنعيريه كلم اخوه مضحي عمدة جماعتهم واثنين من جماعتهم المعروفين يطلبون سلطان يرجع علياء لامها
سلطان :انا بمشي الحين
ام سلطان :بس الوقت متاخر
سلطان يوقف :لازم اروح وباخذ علياء معي

موضي:مابعد جهزنا لها غرفه اهناك ولا حاجاتها معها
سلطان :اهم شي الضروريات شرتها ام مازن وبتروح معي انتو تعالو على راحتكم
ام سلطان توقف :لا مدام علياء بترروح بنروح كلنا معك
سلطان يتنهد برهاق ويطلع لبرى ..
النايفه تناظر ام مازن الي راحت لعلياء قومتها وجابتها مع شنطه صغيره فيها حاجاتها الضروريه:روحي لسياره موضي برى سير سلطان راح
ام مازن :ااه حاضر
اطلعو كلهم لبرى وارجعو لبيتهم بالمزرعه
من الصباح بدري قامت ودقت لاابوها الي نازل للمطعم ويفطررون
ابو فهد :انا جاهزين جهزي حالتس وامشي
الهنوف:انا جاهزه وببنزل ..صكته منه ولفت لامها ..ياله مشينا
انزلو لتحت شافت رياجيلهم واقفين بسيارتين تنهدت بخوف وراحت لسيارة ابوها
ابو فهد بتطيمن :ماعليتس وانا ابوتس انشالله تجي معنا وترتاحين
هزت راسها ببتسامه :انشالله ..
دلتهم لطريق البيت وقفو عنده واطلع لهم البواب :نعم
ابو فهد:نبي طويل العمر سلطان بن نايف
البواب :موب موجود مافيه احد بالبيت
الهنوف من ورى عمها :عم اساله وين راحو بالسعوديه ولا برى
ابو فهاد:وين راحو تدري وين مكانه
ابواب :الغلب ببيتهم جنوب الرياض
الهنفو براحه تنهدت:خلاص عم انا اعرف وينه
ابو فهد يلف لها ورى :يعني نلقاه اهناك
الهنوف بامل :ايه انشالله راح يكون اهناك
غير مساهم وراحو للبيت اهناك بجنوب الرياض
مفلح يقرصها من جنبها :يخوانه قلت بترفض وتجلس عندي
لمياء بضحكه تلف له:قلت لك تعال بس رفضت
مفلح :ليتني رحت كان منعتهم ياخذون علياء من بين يديها
لمياء :هاذ الي صار ..احسن انه صار الحين ولا عقب ماتكبر
مفح يقربها منه:انبسطتي
لمياء بدلع:انبسطت شوي بس
مفلح ببتسامه :ليش شوي بس
لمياء:لاني كنت افكر فيك
مفلح :فديت الي يتذكرني وخربت له تمشيته
لمياء :هههه لا موب مره عاد
مفلح يبوسها من خدها:انا متاكد انه مررره
لمياء بحب :خلك واثق دوم انه مراح يمر وقت مافكرت فيك ولا اشتقت لك
مفلح بشوق ضمها له بقوه:اااه ضيعتيني بدروب الشوق ..
عند الهنوف الي جالسه بالسياره ومنزله راسها واطرفها مخدره تشوف ابوها وعمها يدخلون من بوابة القصر
ام فهد:ننزل لهم داخل
الهنوف تناظر البيت هزت راسها بلا
سلطان يناظر ابو فهد عقب ماعرفه :مرحبا بكم ..
الجماعه كلهم :الله يبقيك ويطول بعمرك
ادخلو لداخل وصبو لهم القهوه
سلطان يناظر لاابو فهد :سم ياوالدي
ناظر ابو فهد لاخوه الي تشجع :انا جاين داخلن على الله ثم عليك ترد البنت لامها
سلطان بعقدت حاجب وملامحه تغير للعبوس :البنت بنتي ولاهيب طالعه من بيت ابوها
ابو فهد :بتعيش مع امها معززه مكرمه.. وبصوت ضعيف ..الهنوف ماتقدر تصبر عنها
سلطان بهدؤ:جيتكم لهناه والله انها على راسي من فوق لكن البنت ماتطلع من البيت ابد
مضحي:زاهمك ترجعها معنا بينك وبين امها باالدور تاخذها شهر وامها شهر
سلطان ينظرهم بقوه واصرار :ماينفع معي هالحل علياء ببيتي حي او ميت
ابو فهد :وامها مالها حق فيها
سلطان بقسوه :حقها قد خذته يكفي الي راح وهي مكتمه على امرها
مضحي:حطها ببيت قريب منك وخل امها معها وانت اخذها متى مابغيت وردها
سلطان يناظره :هاذا بيت علياء تعيش مع الوالده وعندي
مضحي برجى :ياولدي الهنوف برى خوف الله فيها الي تبي من الشروط قله لنا
سلطان ببرود:ماعندي شروط ولا نيب في حاجة احط شروط ..البنت ومعي وغيره ماهمني
ابو فهد :دخل امها عليها..
ناظرهم ونزل راسه بتفكير مشتت..مابيها تدخل للبيت ابد ارفض قدامهم موب عيب في حقي اطردها قدام ابوها وبتردد كيف بتعيش معي بالبيت وهي موب حلال لي
ناظر مضحي اخوه وباقي الجماعه الي يحذفون كلمه من ومناك
سلطان يرفع راسه لهم :بحط لها جناح في البيت اذا تبيه تجلس عندها واذا تبي ترجع معكم راجع لها
ابو فهد :كيف انخلي البنت عندكم وانت منت محرم لها
سلطان يناظرها :اجل ارجع بها
مضحي بسرعه :الهنوف تجهز بتملك بعد بكره عطها البنت الى ان تعرس وتروح لبيت رجلها
سلطان يرفع راسه فيه امسح حواجبه بتوتر :من هي بتاخذ
ابو فهد بستغراب من سؤاله :واحد من جماعتنا..
سلطان بسرعه صد عنهم:لالا لعاد تفكر في علياء لا يوم ولا حتى نص يوم
ابو فهد بضيقه من تعقد الامور :انا جاينك نطلبك حل هالمشكله..وبرجى..نبي يولدي تجمعهن.. سو الي يرضيك
سلطان :تبي علياء تدخل عليها بجناحها المده الي تبي وعقبه تطلع وتترك علياء
مضحي:الله يجزاك خير ..وماقصرت الله يطول بعمرك انا بنطلع انقولها
اسكت سلطان والرجاجيل اطلعو لبرى
ابو فهد يطل عليها مع الدريشه :الهنوف
الهنوف تنتبه من سرحانها وبخوف:وش قال
ابو فهد:رافض تمام ولا تطلع من بيته لو نص يوم
الهنوف بدموع :وش السواه يبه
ام فهد :اناصر تصرف
مضحي يفتح الباب ويركب لف للهنوف ورى:ادخلي على بنتتس الى ان تزين اضروف عبدالعزيز وان اخلص كل امور العرس تعالي تملكي واعرسي بنفس الوقت
ابو فهد :مافيه حل الا كذا اجلسي عندها الى ان تملكين
الهنوف تفتح الباب بسرعه :معليه بنزل لها ..
ام فهد تنزل وراءها :وحنى بعد
ابو فهد بسرعه :لا وش تبين تدخلين عليهم ببيتهم
ام فهد :يعرفونا مايحتاج وترى حنى بعد اهلها مثلهم
مضحي:لا اركبي يامره خلينا نروح
ارجعت ام فهد بحباط ورجعو
وقفت عند بوابة القصر بتردد ناظرت لحارس البوابه
الحارس:تفضلي مدام
خذت نفس عميق وادخلت شافته باالمجالس من ورى الزجاج العاكس حاط راسه بين يديه وعقاله طايح قدامه..اسرعت بمشيها قبل يشوفها طقت باب البيت الرئيسي وادخلت
لفت بنظرها بنحاءها تنهدت بالم وتقدمت لصاله الجانبيه من ورى الحجاز الخشبي
الهنوف:السلام عليكم
لفت لها ام سلطان وبقلق :وعليكم السلام
الهنوف بتردد:ابي اشوف علياء وينها
ام سلطان توقف وتجيها :ياامي لاتسوين مشاكل وانتي متاكده سلطان بيرفض خروجها من لبيت
الهنوف تنزل راسها:انا بشوفها بس
ام سلطان :تعالي معي ..رقت لفوق صدت بسرعه من جناح سلطان وركزت على طريقها ادخلت بصاله دائريه مفتوحه عليها ثلاث غرف افتحت ام سلطان وحده منهن وابعدت من الباب ادخلت شافت علياء جالسه بالارض وتغير لها ام مازن مشت لها بهدؤ وخذتها من يدين ام مازن ضمتها وغمضت عيونها بقوه لاتسيل دموعها
الهنوف بشوق :الله يخليتس لي ...ناظرت للارض وارفعت قميص بنطلونها اجلست وجلستها بحظنها تكمل تلبيسها
ام سلطان بتردد:سلطان عارف انتس موجوده
الهنوف بجمود :ايه..نزلت راسها ويديها تحوط جسم بنتها النحيل ..انا بجلس عند علياء فتره وبروح
ام سلطان :الوقت الي تبين تعالي شوفيها
بكت الهنوف فجاءه وبصوت حزين:بعيدين عني ..وقفت وعلياء بحظنها..خاله خلوها معي
ام سلطان تنزل راسها:انا رافضه هالشي وسلطان اشد مني ..مستحيل تبعدين بنتنا عنا
الهنوف برجى وحماس:اخذوها باالاعياد
ام سلطان تلف للباب الي انفتح وادخل منه سلطان
الهنوف تنزل راسها بسرعه وتلف منه
سلطان يكتف يديه:عبدالعزيز مره ثانيه..
ابلعت ريقها امسحت دموعها بسرعه واسكتت
سلطان بتوتر غمض عيونه وافتحها بسرعه :وين علياء
لفت الهنوف له وضمت علياء بقوه
سلطان يناظرها: قربي ..هاتيها
ام سلطان تمد يدها للهنوف:عطيني اياها اعطيه.
سلطان بسرعه :لا لاخلاص خلوها انا بطلع
رجعتها الهنوف لحظنها وام سلطان تناظره بستغراب لف واطلع
ام سلطان :اخذي راحتتس بالحجره
الهنوف تهز راسها
اطلعت ام سلطان والهنوف تجلس على الكنب وبتعب :يارب ساعدني ..
وقفت بخوف للباب الي انفتح بسرعه
موضي تنهد براحه:مرحبا بتس مره ثانيه ببيتتس
الهنوف بهدؤ:الله يرحب بتس اكثر ..الحجره هاي لي بس
موضي تلف للجناح المكون من حجره كبيره اسود وابيض وبجهه حمام وصاله صغيره جانبيه مغطايه بستاره بيضاء مقلمه باسود هزت اكتافها برضى :هاذي لتس مراح احد يقرب من هالجهه
الهنوف براحه من اسلوب موضي:واثقه اني برتاح هنا
موضي :لاتجلسين وحدتس هنا وكانتس مربيه متى ماقامت علياء انزلي معها لاامي تحت انا راح امشي اليوم مع النايفه
الهنوف:الي تشوفينه راح انزل علياء لخالتي ..
راحت لها موضي وضمتها ببتسامه:لاتاخذين بخاطرتس تراتس غاليه مهما صار
الهنوف بصوت خانقته العبره:مادري وش اسوي ياموضي حياتي تلخبطت
موضي تبعد عنها وترفع وجهها بييدها :خليتس واثقه من نفستس ورجعي الي خسرتيه
الهنوف تهز راسها :ماقدر ..
موضي تمسك يدينها وترص عليها :مثل اول مره جيتي فيها لاتغيرين ولا تضعفين عمر الاحباط ماسوى نتيجه..ياله انا ماشيه ..
اطلعت موضي والهنوف ترجع تجلس امسحت دموعها تبيني ارجع كل شي لمجاريه ياموضي لو شفتيه بس كيف يصرخ علي ..بجلس عند بنتي الوقت الي حدده وبس
هداء الجو يوم كامل مر عليها ماحد ادخل عليهم اللهم اواقات الاكل يوصل لهم فوق حتى علياء حست بالهدؤ وصار خاطرها شين وتصيح نومتها ونامت جنبها شكليا وبس اما عيونها ارفضت طعم النوم بعد التعب الجسدي والنفسي تقلبت بالسرير بحزن ودموعها ترفض توقف كل مامسحت دمعها اذكرت عيونه الحاقده وانزلت بستمرار اجلست وتنهدت بتعب امسحت عيونها بقوه ووقفت شافت نفسها بلبسها اليوم بنطلونها وبلوزتها اتجهت للباب افتحته بخفيف ناظرت لبرى نور الانوار الجانبيه الحمراء منيره بخفيف ارجعت لعباتها البستها ولفت طرحتها طلت على علياء نايمه بامان اطلعت برى وصكت الباب بهدؤ مشت بسياب البيت وعينها تلف بتعب واماني بلمحته لو من بعيد مرت على حجرة النايفه افتحتها بهدؤ مظلمه وهاديه..ادخلت لداخلها افتحت النور وراحت لدولابها تدور شي تلبسه غير الي عليها ..ابتسمت بعد ماشافت البدله الكحليه خذتها واطلعت مره ثانيه من الغرفه ..شافته جالس بالصاله الي فوق ويناظرها بتعب..مشت عنه بسرعه ادخلت لغرفتها وسكت الباب ويدها على قلبها ..
ارفعت عينها لعلياء النايمه هزت راسها بحباط ..وراحت تروش ..اليوم الثاني ادخلت عليها ام مازن تاخذ علياء وهي ارفضت تطلع معها جالسه وحدها بالغرفه تنفست بتعب ووقفت عند الشباك تناظره بجلسات الحديقه فاسخ شماغه و مسند راسه على الكرسي مغمض عيونه والهواء يحرك شعره بهدؤ عكس الي يدور بصدرها من ثوران حقد وحب والم من قلبه الي ماحتفظ بشي من ذكريات حياتهم ..
نهاية البارت السادس والثلاثون...


 
 

 

عرض البوم صور احاسيس منسيه   رد مع اقتباس
قديم 11-03-12, 05:52 PM   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي

البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 215609
المشاركات: 7,385
الجنس أنثى
معدل التقييم: احاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1978

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
احاسيس منسيه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : احاسيس منسيه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البارت السابع والثلاثون(& والاخير&)

ام سلطان بحنان:هاتيها ياأم مازن..
ابتسمت ام مازن ومدتها لها خذتها وحطتها بحظنها وهي تناظر اعيونها المستسلمه لنوم
ام مازن:حتصحى لو بئيت معاك ياست ام سلطان..
ام سلطان:خليها معي بنومها عندي..قامت وحطتها جنبها على الكنبه واجلست جنبها تمسح شعرها
ام مازن بتردد:بس يعني مايصحش تسيبيها هناه لو تنئلب وتطيح
ام سلطان:لا انا عندها مراح تطبح انشالله..وين امها..
ام مازن تهز اكتافها:ماعرفش انا اخزتها منها وهي لسى فوق ..
ادخلت عليهم صفيه ووقفت بعيد
صفيه:المدام هنوف بدها الصبيه..
ام سلطان بتردد ناظرت علياء:طيب ..تعالي تعالي ياام مازن اخذيها ووديها فوق
ام مازن بفرحه خذتها من الكنبه وراحت فوق بسرعه ..طقت الباب وادخلت
الهنوف توقف وتجيهم ابتسمت بحب شالتها من يدين ام مازن
ام مازن بفضول:ماتنزليش تحت ليه يامدام..
الهنوف تناظرها وتبتسم:فيه احد تحت..
ام مازن :الست ام سلطان وحدها..
الهنوف :انا بجلس هناه
ام مازن تلف وترجع بتردد:السيد سلطان مش عارفه بس يعني هو كان قوزك من اول ..
الهنوف تنهد بصبر وتلف منها:ايه..
ام مازن تبتسم:ااه دنا شوفته وهو بيبص لشباك غرفة حضرتك من الصبح ورحت على طول قايبه لوه علياء..
الهنوف تبلع ريقها بهم تعبت منه ومن تفسير حركاته يكرهني او يبي يقهرني ..
ام مازن تقطع افكارها:اروح يامدام
الهنوف تهز راسها بايه اطلعت ام مازن وخلت الباب مفتوح..ادخلت بعلياء لصاله الجانبيه شغلت التلفزيون بطيور الجنه ونامت على الكنبه على طول بحيل مهدود ومتعب..
نص ساعه وصحتها علياء قامت بتعب شالتها وروشتها حطتها باالارض لبستها حفاضتها وراحت تجيب لها ملابس..اجلست علياء وراحت تحبي بسرعه لبرى ارجعت الهنوف لها ماشافتها تنهدت بكسل شافت الباب مفتوح افتحته على وسعه وشافتها تسرع بالحبي عقب ماشافتها الحقتها بسرعه لاتروح لدرج اضحكت علياء واسرعت اوصلت لها وشالتها بقوه
الهنوف العبره خانقتها من حالتها وبعصبيه طقتها مع ظهرها:حيوووووانه كم مره تسوينها وتطلعين..
جالس بالصاله الجانبيه وقف بقوه وتهديد :لاتسبينها ولا تمدين يدتس لااكسرها لتس..
لفت لها وبكت على طول بصوت عالي وعناد:كيفي ..وش دخلك..بنتي وانا حره..
ناظرها معقده حواجبها بعناد وتبكي تنهد ولف منها:لاتحطين حرتتس فيها اذا ماقدرتي على غيرها..
الهنوف مازالت دموعها تنزل بدون شعور اصرخت عليه بغيض:مالك دخل ..مااااالك دخل ..توك تحس فيها مسوي فيها الابو الرحيم..لفت منه وراحت لغرفتها صكت الباب وقفلته امسحت دموعها بقوه وعلياء ساكته وتناظرها ببلاهه
اجلس بالصاله وكفه على عيونه بتوتر ابتسم عقب ماتذكرها وهي تشيلها من الارض وتطقها لو عشت معهن وبين ضحكاتهن ..ياماتمنيت الحظه الي اشوفها فيه تغسل طفلنا وتلبسه وتلاعبه وتمده لي ..
ام مازن توقف عنده:طلبتني حضرتك..
سلطان يرفع نظره لها:روحي لغرفتهم شوفي اذا يبون شي ..ولا تقولين لهم انا الي قلت..
ام مازن بستغراب:اقول لمين ..انا اسفه بس مش فهماك..
سلطان بتافف اشر لغرفة الهنوف:علياء وامها..
ام مازن ببتسامه اعتذار:اااه طبعن طبعن..مشت عنها بتفكير طايب مايقول مدام الهنوف وبنته وهو بيئول هم ولهم ..طقت الباب وافتحته
الهنوف تلف لها وبدون نفس:نعم
ام مازن:السيد سلطا..احم اقصد عايزين حاقه او شي..
الهنوف بجمود:لا شكرا..
اطلعت ام مازن وصكت الباب راحت لصاله مالقته فيها هزت اكتافها وانزلت لاام سلطان تحت ..
بعد ماعشتها وخلصت نومتها ونامت على طول حطتها بسريرها الصغير وطفت النور اجلست جنبها بتعب وهم ..حاولت تبعد عنها التفكير ماقدرت ..وقفت وتنهدت بصبر..ترددت تروح لغرفة ناصر خذت نفس وراحت له افضل اني انزل تحت وحدي ..طقتها وانتظرته يفتح لها
انفتح الباب وطل عليها ناصر نزلت طرحتها ببتسامه
ناصر بفرحه :اووووه هلا هلا بالزين ..
الهنوف ببتسامه:ممكن ادخل
ناصر:تفضلي ولووو تشيليتس اعيوني اذا تكفي
الهنوف تدخل وتنزل طرحتها على كتفها :تسلم عيونك ...
صك الباب ولف لها وبعتب:اطلعت عم علياء وانتي ماقلتي لي
الهنوف تنزل راسها :ماقدرت اقول لك
ناصر بمرح:اهم شي اني عمها ياااه صرت عم احلى واجمل بنت
الهنوف ببتسامه:ياحظها بعمها
ناصر يجلس جنبها على الكنب :انصدمت اول ماقالت لي النايفه وماصدقتها على انها تحلف لي الى ان جيت وشفت علياء عندنا
الهنوف بخوف وانكسار:ناصر اذا روحت حط بالك منها ماتحب تكون وحدها وتحب الناس حولها
ناصر بحزن:انا والله حاس بالضيقه من حالتها كيف تعيش عند سلطان واهم شي الام
الهنوف بسرعه ابعلت ريقها مخفيه عبرتها:وش نسوي حكم القوي على الضعيف..
ناصر ببتسامه مريحه:ماعليتس بصير امها وابوها ..بتعيش بينا وبينتس
الهنوف بضعف وتعب :اخوك رافض انها تطلع من بيته ابد وتعيش باي مكان..بجلس معها وقت محدد ويحلها الف حلال
ناصر:اخوي موب فاضي لها
الهنوف تهز اكتافها وبتردد :وين مرته ماشفتها ..وبسرعه ..انا قلت يمكن حطها ببيت بالرياض ..لانه مشغول اهناك كثير
ناصر :تزوج وحده اهلها من جده وطلقها
الهنوف تحس بفرحه ترفرف بصدرها:ليش يطلقها
ناصر:مدري استغربنا مع انه وكانه كان يميل لها حتى انه يدافع عنها قدامنا وهاذي اول مره يسويها..
الهنوف بحباط وحسره نزلت راسها
ناصر :ليه تسألين
الهنوف ببتسامه محرجه :لا بس استغربت انها موب موجود
ناصر:وكيف عرفتي انه اعرس
الهنوف تلف لها :انت ارسلت لي انه اعرس
ناصر بتذكر وببتسامه:ايه ايه اذكر وارسلت لتس عقب وقلت انها يع منها الحمدالله الي طلقها
الهنوف :ماجتني هاذي الرساله
ناصر بهدؤ:لانتس غيرتي رقم جوالتس ماتبين اي اتصال منا
الهنوف:اخوي اهداني الرقم وغيرته
ناصر بتغير لسالفه :وانا بعد بهديتس
الهنوف ببتسامه:السيدي معي بشنطتي ترى مافارقني اشكرك من كل قلبي بين لحظه ولحظه اشوفه
ناصر يناظرها ببتسامه ممزوجه بستغراب:ليه مافيه الانتي وسلطان..
الهنوف تضحك برتباك:لا كان اتذكرك واشوف صوري انا ..
ناصر يقرب منها ببتسامه فرحه:تحيبن سلطان للحين صح
الهنوف تبلع ريقها وبقهر :لاطلع كلام كذب ..خلاص انسى السالفه
ناصر مازال مبتسم :طيب انا بهديتس هالمره اغنيه..وقف واتجه لتلفزيونه شغله وارجع يجلس عندها
الهنوف تناظره ببتسامه:كل التلفزيون مليان اغاني تهديني اياها كلها
ناصر يضحك:ايه كلها بهديتس اياها الى ان تجي الي ابي
الهنوف:ههههه طيب وش ورانا
ناصر يطول التلفزيون وبفرحه:اغنية الماجد ,,وش جاه والله احسها مناسبه لتس انتي وسلطان مدري ليه..
الهنوف تلف منه وتناظر التلفزيون بجمود:مره طولت قصر..
ناصر يطول زياده:لا لا ..سوي معي كليب ياله..وقف ولف لها..
الهنوف بضحكه محرجه:اخافك شارب وانا مادري وش صار لك
ناصر:ههههه تهمه باطله ..بنخلي هالاغنيه والي بعدها جهزي نفستس ,,وبرجى..طالبتس ..
الهنوف :وش بتسوي
ناصر برجى:تكفين لاترفضين هاذا اخر طلب لي لتس امااانه ..شوفي بسوي الحركات وانتي ابتسمي بس
الهنوف بتفكير:مشروع مغني اجل
ناصر:ايه بصير فنان وبغني فيتس
الهنوف ببتسامه وقفت افسخت طرحتها وعباتها وحطتها على الكنب:اجل انا بساعدك مدام الحين حلال..عشان اذا كبرت وصرت مشهور تقول شجعتني الهنوف ووقفت معي..
ناصر:ههههه تفكير هايل
الهنوف بضحكه:اجل اسوي كليب بلاش
ناصر ببتسامه:ماعليه مقبول لو صايره طماعه ..لف لتلفزيون ..خلينا نحط سيدي التلفزيون ماش ماعندهم ذوق اليوم ..راح لدفيدي تبعه وحط سيدي ..ابتسم وجاها ..هاذي الاغنيه اهدا مني لتس..لفت الهنوف له وابتسمت بتقدير..استمعت لااغنية المنهالي حصر الحلا..
ناصر بحماس صفر وصار يمد يديه للهنوف المبتسمه تناظره بمتنان وحب
ناصر بصوت عالي :ياله قربي ..مد يده لها امسكتها بضحكه قرب منها وبعد وهي تضحك مالت معه بنعومه وشعرها القصير يحاوط وجهها المبتسم بهدؤ..
افتح الباب بهدؤ ماكانو صوبه ابد وصوت التلفزيون عالي ..اوصله صوت ضحكهم حس بقشعريره بجسده وهو يشوف جسمها الرشيق يتمايل مع الاغنية وتضحك لناصر بفرحه
ابلع ريقه بتوتر تردد ينبهها لوجوده عدل رايه واتجه لسيدي طفاه بسرعه ..لف لها بنظره احتقار ورافع حاجبه اليسار
لفو له بسرعه ناظرته بصدمه تنفست بسرعه وتوتر ولفت منه دورت عباتها وطرحتها برتباك
سلطان بسخريه :ولا اجواء مراقص
البست عباتها برتباك من صوته مليان استحقار لها وقرف لفت واتجهت للباب اسرع لها وامسكها من عضدها
سلطان بعصبيه لف بنظره لناصر وارجع يناظرها:كيف تجرئيني تجين لمه وتتركين علياء بلحالها ..
ناصر بسرعه :انا قلت لها تجي عندي
الهنوف بهدؤ تلف لناصر:لا انا الي جيت عنده..اسحبت يدها منه بقوه وهو رافض يتركها وراص عليها بزياده
ناصر بخوف :ترى جبرتها ترقص معي
سلطان بقهر اسحبها لبرى صك باب ناصر ولف لها دزها على الجدار :انتي جايه هناه لفتره محدده وتجلسين بغرفة علياء ماشوف زولتس برى ابد
الهنوف بغيض:من حبي لهالمكان امشي فيه ..راح اجلس في غرفة علياء مايحتاج تقول لي ..
سلطان بشمزاز:واضح انتس جالسه بغرفتها
الهنوف:كان ابي ناصر..ولارا..
ناظر لها من فوق لتحت اسكتت عقب ماشافت ناظراته الشيطانيه ..
قرب منها وببتسامه استهزاء وخبث:لسلامتتس تجلسين فيها او تحملي الي ببيجيتس..وبهدؤ فجاءه..ماقدر اشوفتس تغطين مني..
ارتبكت وتوترت راجعه لورى :انا مراح اطلع من الحجره ابد ..
سلطان يمسح شعره بتعب:لاتنزلين تحت او تطلعين برى الغرفه فاهمه..لفت منه واتجهت لغرفتها اسمع صوت الباب يتصكر وينقفل ابتسم ابتسامه جانبيه وبتعب افسخ اشماغه حطه على كتفه ادخل لغرفة النايفه وافتح الدولاب ماشاف البدله يعني الي كانت عليها هي..ارجع يصكره ويجلس على السرير برهاق وألم
اجلست جنب علياء حاولت تهدي من نفسها اتجهت لدريشه وافتحتها رصت على راسها بقوه ووجع ..
بكت بصوت عالي وحزين واجلست بالارض تندب حظها ماقدر يمه اوافق على عبدالعزيز ماقدر..اعيش وحيده ولا ادخل احد بحياتي واظلم قلبي وحياته..
ناصر بتردد افتح الباب واطلع لجناح سلطان طق الباب وادخل مشى بشويش بوسط الجناح مالقاه دوره بغرفته تنهد براحه انه مالقاه واندم انه فكر يعتذر بدل الهنوف ..اطلع من جناحه وارجع لحجرته ..
الصبح قامت بدري والشمس باديه تطلع حست بتعب امس مانامت والحين علياء تقوم بدري تنفست بتعب وقامت لها شالتها من السرير وراحت فيها للحمام روشتها وبدلتها مشطت شعرها امسكت قذلتها الطويله بفراشه صغيره وباستها برتياح
الهنوف:قمتي بدري وش اسوي فيتس ...
اضحكت علياء بنشاط وقامت ترقى لحظن الهنوف شالتها ووقفت عند الباب بتردد ارجعت لتلفون الغرفه ودقت لرقم المطبخ
صفيه :ايوى مدام
الهنوف:ام مازن موجوده
صفيه:ايه موجوده
الهنوف:انا ابيها فوق قولي لها
صفيه:بتأمري
حطتها الهنوف وراحت للحمام غسلت وجهها ووقفت عند المرايه ارفعت شعرها واحد لفوق مره ناظرت لبسها ماعندي غيره وانا ببدل ..
طق الباب افتحته ام مازن وادخلت
ام مازن :انا تحت امرك ياستي
الهنوف:اخذي علياء لتحت وفطريها
ام مازن :اااه من عينيه..
خذت علياء ومرت على الهنوف الي باستها بحب
الهنوف ببتسامه:باي ..
ام مازن تاشر بيد علياء :باي ماما ....
ابتسمت الهنوف وصكت الباب تنهدت بملل افتحت الشباك ووقفت عنده لو موجوده بلكونه احسن..
جالس وحده على الفطور ناظر لاام مازن نازله من الدرج
نزل راسه وكمل فطوره
ابتسمت ام مازن وراحت له مدت له علياء:تفضل ياسيد

سلطان يرفع راسه لها:امسكيها انتي ..
ام مازن بستغراب ترجعها لحظنها:دا ماماتها مش مفطراها وعاوزه افطرها..كنت حابها تبوسك بوسة الصباح
سلطان يوقف ويناظر علياء:خلي امها تبوسها ..لف منهم واتجه لبرى البيت
ناظرته بصدمه وهزت راسها باسى راحت للمطبخ فطرتها واطلعت برى لشمس على الارجوحه ..
نزلت عيونها لهم تحت شافتهن بلحالهن اسرعت لتلفون ودقت للمطبخ
الهنوف:سيد سلطان موجود
صفيه :لا طلع من تئريب النص ساعه
الهنوف:اوكي ..صكته خذت نفس وافتحت الباب انزلت من الباب الخلفي للحديقه وراحت لهم
الهنوف بصوت عالي وبحب:ماما..
لفت لها ام مازن ببتسامه وارفعت علياء لجهتها ابتسمت وحركت رجليها بتنزل نزلتها ام مازن وامسكت يديها
شالتها الهنوف وباستها :نور عيوني ..علويتي ..
ام مازن :مشالله تبارك الرحمان دا بتنك زي الائمر وحبيتها من كل الئبي
الهنوف تجلس جنبها على الارجوحه وبرجى:اعتبريها زي بنتك ام مازن مراح انسى لك هالجميل ابد
ام مازن :بعيوني راح تكون هي بنت السيد سلطان وانا بحبه من وهو صغير وعلياء بتكون زي ابوها
الهنوف تنفس براحه:راح اكون مرتاحه وهي معتس..
صفيه بحترام:الست ام سلطان بدها اياكم داخل
الهنوف توقف :انا برقى لفوق اخذي علياء لها..
لفت الهنوف واركضت لداخل رقت لحجرتها وصكتها ..
ام سلطان تشيل علياء من يدين ام مزان وبحنان :مرحبا ..باستها بحب ..صباح الخير ياوجه الخير ..
ام مازن :ااه دنى قبتها لسيد سلطان ومش عاوز يصبح عليها
ام سلطان تلف لها :ليه
ام مازن تهز اكتافها:ماعرفش ائلي شيليها مني انا مشغول
تنهدت ام سلطان :وينها الهنوف
ام مازن :راحت لفوق
ام سلطان :روحي ناديها ...
رقت ام مازن لها وقالت لها البست عباتها ولفت طرحتها وقفت على راس الدرج شافتهم تحت وعندها ناصر انزلت لهم
الهنوف:صباخ الخير
ام سلطان:صباح النور ..اجلسي افطري
الهنوف ببتسامه :خلاص افطرت ..
ام سلطان براحه:زين ...
الهنوف:انا برقى تبين شي
ام سلطان :اغراض علياء مالها ملابس ولا حاجات هناه
الهنوف:اغراضها ارجعت ام لمياء لبيتنا ارسلو اي احد يجيبها
ام سلطان :لا مراح ناخذ الاغراض الي هناك ..بروح انا وانتي لسوق ونشتري لها اغراض
الهنوف:متى نروح
ام سلطان تناظر ساعتها:الحين ..
هزت الهنوف راسها ولفت ترقى لفوق ادخلت حجرتها خذت شنطتها بيدها وبيدها الثانيه برقعها خلت طرحتها على كتفها واجلست على السرير الى ان ينادونها تحت ..
افتح الباب بسرعه ووقف عنده
الهنوف تناظره بصدمه وخوف
سلطان بقهر :امري يضرب بها عرض الحايط وتهيتين فوق وتحت
الهنوف تبلع ريقها لفت عنه بقهر رافعه طرحتها لراسها:اولن الامر موب مثل ماتوقعته هاذي اغراض لعلياء..وبغيض رصت على اسنانها..لي حرمتي تدخل على بدون احم ولا دستور
سلطان بحقد:ادخل الوقت الي ابي ..اطق الباب عشان استاذنتس ..وبتهديد..اغراض علياء ماالتس دخل فيها
الهنوف بقهر:اذا خذيتها موب يعني انها معاد تخصني من حقي
سلطان بهدؤ غاضب:علياء بتجلس مع ام مازن وانتي انتهى وقتتس هناه ..يكفي يوم بليله
الهنوف بخوف تلف له :اروح من الحين..
سلطان ببرود:انتي منتب غريبه فيني الي يعصاء اوامري يتحمل ماجاءه ..اخذي عباتتس واطلعي ..
الهنوف بدموع :منيب غريبه فيك اعرفك اكثر من غيري منت ظالم لهالدرجه تبعدني منها
سلطان يتقدم منها :انا حذرتس تطلعين من الحجره وطلعتي وهـ..
الهنوف تقاطعه بألم :طلعت خالتي نادتني تبي اغر..
سلطان :منيب ملزوم اتغاضى عنتس ..
الهنوف تمسح وجهها بتعب وبصوت باكي:لاخير في سيف يجرب في الاقراب ...
سلطان بجمود:منتب قريبه ولا في يوم ياالهنوف السيف قوت سلته من نصابه ..وقويتي النصب علي +( النصب يقصد فيه ماقالت له عن حملها بعلياء
الهنوف تشهق وبصوت خافت:قويته من حر مابي...
سلطان:معاد يهمني الي راح ..انا رجل متزوج وذاك ماضي انتي من ضمنه
غمضت عيونها ويدها على حلقها محرقته العبرات :الوقت الي بتجيب زوجتك فيه انا بمشي قبله ..خلني عند علياء يومين او ثلاث
سلطان يناظرها بهدؤ:بشرط
الهنوف تبلع ريقها:قل الي تبي كلها بنفذها
سلطان بهتزاز بصوته:افسخي عباتتس خليني اشوفتس..
رصت على قبضه يدها الي ترجف عطته جنب وجهها وامسكت عامود السرير بتعب:تطلب المستحيل .لفت له بعتب ,, حرام تشوف ظفري كيف تبيني افسخ عباتي
سلطان يقرب منها وقف بجنبها وبجمود:وبضمتس بعد..
اهتز صوتها الباكي:عارف انه شرط مراح ينفذ ..وبضعف .ليه تصعبه علي
قرب منها اكثر وحاوطها بيديه ضامها له بقوه وبصوت هادي:شفتي انه سهل
الهنوف تبكي بصوت عالي تحاول تسحب نفسها منه:حرام الي تسويه ..
سلطان بهدؤ:اوووش ..لاجل اخليتس عند علياء
الهنوف بقوه :استح ياسلطان انت رجل متزوج ..ابعد مني..
فكها وعطاها ظهره ويده على جبهته يمسدها بضعف:ماقدر اخليتس هناه لازم ترجعين لهلتس اسرع وقت
اطلع منها وصك الباب بقوه اسرعت للباب وقفلته كم قفل اجلست عنده برجفان وقلبها تزيد دقاتها انسدحت على الرخام الابيض وخدها يلامس برودته تنفست بسرعه وبقلق كيف يسوي الي يبي وبعدها يطلعني من البيت ..بكت بقوه ودموعها تنزل على ارض الرخام
سلطان بتوتر افتح الباب على امه بالسياره :روحو انتو
ام سلطان:الهنوف بنتظرها
سلطان:لا ماتطلع من البيت
ام سلطان :مايعرف مقاس بنتها الا هي
سلطان يصك الباب :مايحتاج تصرفي ..اشر لسايق يمشي ولف للبيت غمض عيونه بقوه وش سويت ياسلطان حط يده على صدره وامسحه برتباك مازلت هناه وريحت انفاسها تعطر جوي انفخ بفمه بقوه وادخل لداخل
حست بدوخه في راسها اسمعت صوت الباب يطق ارفعت راسها من الارض وبصوت خافت :نعم
ناصر:انا ناصر
الهنوف توقف وتتجه لسرير:انا تعبانه يناصر ماقدر افتح لك
ناصر بعتذار :انا اسف بس سلطان يطلب مني اقول لتس تنزلين لتحت مسعود ينتظر
اشهقت بقوه ويدها ترص فيها على راسها وكانه ينتظر لحظة انفجار ..
ناصر بتردد:اروح او تبين تقولين لي شي ..سلطان تحت ومراح تقدرين تقولين شي وهو موجود
الهنوف بصوت خافت وحزين :لا رووح ..
مدت يدها للجوال ابحثت عن القصيده كل ماقراتها يمر زوله بذاكرتها..ارسلته له وهي تاخذ عباته وطرحتها.. وتطلع برى
ارجع يجلس وراسه بين يديه رن جواله بصوت رساله
اعتدل بجلسته بهدؤ وهو يشوفها تنزل من الدرج ناظرت لها ووقفت
الهنوف وصوتها يتحشرج بالبكى وعينها بعينه الي تناظرها بقوه :علياء موب اله جامده مثل ابوها راح تحس ببعدي عطها خالتي تنام معها فتره .. وبهدؤ وضعف ..لاتعرس تجيب لها ام تضيمها..خالتي بتــ..انزلت دموعها غصب عنها وصوتها يختفي بالعبره درت انها مراح تقدر تكمل كلامها فاطلعت برى
ناظر ظلها ورى الباب وقف طالع لفوق ادخل حجرته واجلس بالكنب بحيل مهدود ..مد يده لجواله الي يرن
سلطان :هلا
محمد :ابو عايد ينتظر
سلطان :بعد المغرب تجهز البنت بمرها وباخذها لرياض
محمد :صامل اقول له
سلطا :ايه صامل ..صكه وافتح رسالة الوسائط انطلق صوت الربابه اعتدل بجلسته وارهف بسمعه
ياجر قلبي جر غرب على بير &&يجرهن حادي الصوت جرحها ادما..
ويالجتي لجة حزينه على ضير &&كبدها من حر الاخلاج حرقا..(الاخلاج) صوت المراءه وهي تحن على فراق حبيب
على حبيب بختلاط المقاهير&&لاعشو المناعير على سرج برقا..

صكت مابين األالام والاعاصير && واخلاجها يسرق الروح سرقا ..
ساجت ولا جات على صوت المعابير&& على الغالي بين لمه وفرقا..
عليك ياسلطان الروح يمطلق اصخاف المعاشير&& يوم الحزن لفراقك عيا يطيب عيا..
هرجك على كبدي مثل حليب المصاغير &&وهرج العرب غيره على كبدي عرقا ..
الله على وقت مضى مثل هالحين مامرته اغابير &&ابعد علي اليوم من جرح وكسر ماطابا..
الا ذكرته والعرب غافين صغار واكابير&& جريت بصوت يفتح مفالج اضلوعا..
اذكره ايام حبن تجمعنا على غير وعد ومجاريح &&عروس عشق معجبتها الدفوفا..
دنيا نبي منها عدال الموازين والمقادير&&ولا زالت تميل وانا منها جزوعا..
ارفع عينه لرقم شاف رقمها ويده تترك الجوال يطيح بحظنه ويده تدلك راسه بقوه وبألم وتفكير موجع من مبطي وانا رداء الحظ خاواني لكني تعديته الموت لجاء الجرح من غالي ازريت اتجاهله وجافاني..
ناصر بتردد:محمد عند الباب يدق جوالك ماترد
سلطان ياخذ نفس ويصد عن جهه ناصر:بجيه العصر انزل علمه ..
ناصر بصوت واطي:علياء تصيح وام مازن تمشي بها بالحديقه
وقف بعصبيه امسك ناصر من عضده مشى به بقهر افتح باب الجناح ودزه بقوه وهو يصك الباب وصداءه يطلع بصوت عالي بالقصر
ناصر بعتب والم:وش ذنبها تعاقبها عشان امها
وقفت عند بيت موضي ولفت له:ماقصرت بنزل هناه
مسعود:وحجز الطائره
الهنوف:اطلب منهم يلغونه ..انزلت وصكت الباب
وقفت عند البوابه ودقت لموضي تنهدت وهي تنتظرها ترد شوي وردت
موضي :اهلين
الهنوف بحراج :موضي اناعند باب بيتكم
موضي بسرعه:دقايق واخليهم يدخلونتس ..صكته منها شوي وانفتحت البوابه ادخلت واتجهت لباب الرئيسي شافت موضي واقفه عنده وبجنبها رفيف الي اركضت لها انزلت لها الهنوف وضمتها
الهنوف ترفع عيونها لموضي ببتسامه متعبه :اسفه على الازعاج
موضي :لا زعاج ولا شي تفضلي ..وين تبين تجلسين
الهنوف:خلينا نجلس بالحديقه احسن
مشت مع موضي لكراسي الحديقه واجلست وتفكيرها يخونها ويرجع يفكر فيه وبدموع ارفعت راسها لموضي:اخوتس اطردني من بيته
موضي بحباط ورجى:لاتزعلين..
الهنوف تنزل راسها وتشهق بالبكاء:وعلياء امنعني منها
قامت اجلست جنبها ضمتها :لاتضايقين اذا اطردتس انا بستقبلتس عبدالرحمن مسافر شهر لباريس والبيت على احسابتس وراح نجيب علياء لهناه تسلمين عليها وسلطان مايدري بوجودتس والوقت الي تحبين ترجعين فيه لهلتس روحي فيه وعلياء بعيونا
الهنوف تهدى وتلف لموضي بفرحه حزينه:صدق
موضي ببتسامه:ايه الحين قومي ارتاحي عيونتس حاوطها السواد ..وفي نفسها.. وش قلبك مخلوق منه ياخوي
الهنوف توقف برهاق وراسها يدور بها:ابي كاس مويه وبنادول بس..اذا ممكن
موضي توقف وتمسك يدها:من عيوني روحي الحين ..ناظرتها تحط يدها على راسها وبتساؤل..انتي طيبه
الهنوف بعياء تهز راسها بلا
موضي بصوت عالي :مايااااااا ..جاتها الشغاله تركض وامسكتها معها وصلته لغرفه الضيوف داخل البيت واسدحتها على السرير
موضي :مايا جيبي مويه وحبوب راس بسرعه
الهنوف بتعب:انا اسفه ..موضي لاتدري خالتي اني موجوده هناه
موضي تاخذ الحبوب من مايا وتمدها لها:اكليها الحين وارتاحي ..راح يكون كل شي مثل ماتمنين..
كلتها الهنوف وعيونها تغمض بتعب وتدخل بنوم عميق
اتركتها موضي واطلعت لبرى طلعت جوالها من جيب بنطلونها ودقت رقمه دق الى ان انقطع ماشاله هزت راسها بقلق وعتب
ام سلطان تنزل وتدخل للبيت هادي علت صوتها :ام ماااازن ..ام مازززن
طلت عليها من ورى حاجز الخشبي :بتامري ايه ياستي
ام سلطان :روحي نادي الهنوف وهاتي علياء
ام مازن :الست الهنوف مشيت وعلياء كان بتصيح اؤي وبالزور نامت
ام سلطان بعقدت حاجب:وين راحت الهنوف
ام مازن :مابعرفش
اطلعت لفوق راحت لجناحها مافيه احد مرت ناصر وافتحت الباب مالقته موجود صكت الباب وراحت لسلطان افتحت الباب وادخلت طلت بالمجلس شافت اجواء الغرفه المخيفه افتحت عيونها بقوه
ام سلطان بعتب وصوت مليان قهر:طعنتني بذالسواه ..
لف لها سلطان وارجع يكمل صلب الزقاره ببرود
ام سلطان بصدمه انه ماهتم لها تشوفه يدخن بتردد وضيقه:دمرت نفسك..
غمض عيونه بتعب يحس فيها بخدر فك ازرار ثوبه طفى الزقاره برجله وارجع يعنز راسه بالمسند ويفرد يديه على الكنب
ام سلطان تفتح باب البلكونه وتروح له :سلطان انت تحس فيني
سلطان بتعب وصوت هادي:يمه الله يخليتس انا بجلس بلحالي لو تقدر نفستس تطاوعتس وتطلعين
ام سلطان بصدمه :اطلعني
هز راسه بلا وتعب وعيونه مازالت مغمضه
اسكتت واطلعت برى
سلطان بهم ابيهاااا وكرامتي عيت من دونها اعشقها وجرحي منها ماطاب
ام فهد بحزن :مادري وش صار فيها
لمياء تضم امها بحنان :كل شي زين ..
ام فهد بدموع:لو شفتيها وهي تنزل ماتدري وش تسوي حايره وصوتها يهتز
لمياء :يمه بعد عمري لاتخافين قبل شوي ارسلت لي تبيني اطمنتس
ام فهد :وليه مادقت علي
لمياء :تقول انهل مشغوله بتروح لسوق تشري لعلياء مقاضيها
ام فهد تمسح دموعها وتلف للمياء :انشالله انها اذا رضت على علياء تجي وتعيش حياتها
لمياء بامل :انشالله
ادخل ابو فهد ومعه فهد :السلام عليكم
ام فهد توقف وتجيه :وعليكم السلام ...ام عبدالعزيز دقت علي
ابو فهد :أأجليها
ام فهد :سنتين وكل ماخطبو أجلناهم ولا راحت واتركتهم
ابو فهد بعصبيه :وش عاد نسوي بكتبة ربي نغيرها
فهد بسرعه :انا بكلم عبدالعزيز وباطلب منه يصبر شوي
ابو فهد يجلس بقهر :دق عليه وقله يشوف طريقه حتى لو ترجع الهنوف موب ماخذته
ام فهد بصدمه :وليه
ابو فهد :وجهه موب وجه خير عليها كل ماخطب تعقدت حياتها خليه يلقى له وحدتن ثانيه
ام فهد بضيقه :انا مراح اقولها شي
ابو فهد بصوت عالي:دقي عليها وقولي لها ابو فهد هو الي ارفض
ام فهد بسرعه :طيب طيب هدى نفسك ..
دقت عليها ام فهد وتعذرت منها وام عبدالعزيز عصبت عليها وسبتهم كلهم اسمع صوتها ابو فهد العالي وام فهد ساكته ومنفشله خذ الجوال منها وصكه بوجها
لمياء بفرحه :اقديت فيها
ابو فهد :انا جات تبي العرس ولا موب لازم تعرس ماحد يجبرها على شي ابد ..
افتح عيونه بتعب ولف لصوت محمد الواقف على باب مجلسه بجناحه
محمد بهدؤ:وش لونك..
سلطان بتعب رجع يديه لحظنه ومرنها بوجع غفت عينه وهو فاردها على مسند الكنب :منيب طيب ابد..
تقدم منه واجلس على الكنبه النفرده:افااا وش السبب
تقدم بجسمه حط وجهه بين يديه وبصوت خافت :عييت انساها يامحمد ..!!وش اقلب حالي كذا..
محمد بستغراب هز راسه:انت تذكرها للحين مابعد نسيتها اعرست وطلقت واعرست وعسى ماطلق وحنى نحسبك عودت الاولي
سلطان بهم ارفع راسه :اطلع لكم مالااخفي وانا موجوع ..
محمد بعتب :صدرك ضايق من سنه وعايش بالهم بلحالك
ابلع ريقه وحذف نفسه على الكنب مغمض عيونه ردد بصوت خفيف مايسمعه محمد ..الصدر ضايق والجفـن سـد عالـي
يحبس وراه اسرار واحزان وادمـوع
أجلس مع اخوانـي وكنـي لحالـي
اتصنع البسمات والقلـب موجـوع
وانا كذا ! مـن ايام وسنه حالـي
من بعد ذاك اللي هجرته من اربوع
له سنه وزادت اشهور وهـو راس مالـي
ويمشي معي دايم على السمع والطوع
يا كان يعشقنـي ويعشـق ظلالـي
ويا هو في موق العين والقلب مطبوع
أذكر مواقـف بيننـا فـي خيالـي
ثم اتبسـم واكتـم الدمـع واللـوع
مليـت مـن تمثيـل دور المثالـي
اللي يشوف الشوق والحب ممنـوع
يا خوي انـا مانيـب رجـال آلـي
هيكل من الفولاذ والصلب مصنـوع
صحيح اكابر لـو الاحـزان فالـي
واتظاهر الشبعه وانـا ميـت جـوع
لكـن.. إذا حنيـت لإنسـان غالـي
طبعا بحس بحالة الضيـق والـروع
تبغى الحقيقه عاد ؟.. ما كنت ابالـي
كنت احسب إنه يشبه الغير في النوع
ويوم فقدته قلت شللـي جـرا لـي
وقام الخفوق إيون وابصوت مسموع
وشفت الليالي غيـر ذيـك الليالـي
شفت المجره لكن البـدر منـزوع !!
احيان أعـزز فـي لقـاه احتمالـي
وأحيان احس ان الامل صار مقطوع
حط اذراعه على عينه مخفي نص وجهه الي بانت ملامحه بالضيقه والتعاسه
محمد يوقف تقدم وحط يده على كتفه:اجبرها ترجع لك مثل ماسويت في الاوله
سلطان :هي ماهي قدها بالجبر قدها بعزة النفس قد العيب فيني انا..
محمد بتردد: اجل بنتم امر ابو عابد..
سلطان يوقف وياخذ نفس :ايه اراح له ..
موضي ببتسامه حنونه :تبين اطلبها تجيني بكره
الهنوف تمسح دموعها :ايه اذا قدرتي
موضي تسحب جوالها :بدق لسلطان تجي مع ام مازن
الهنوف بخوف :اخاف تقول له ام مازن
موضي بتاكيد :لا ابد مراح تقوله اعرفها عشرة عمر ..خذت نفس وسلمت عليه
موضي بعد السلام :سلطان لو تقدر ترسل لي علياء بكره ابيها تغير جو مع رفيف وسلطان
سلطان :برسلها الحين وخليها الفتره هاذي عندتس ..
موضي بستغراب :ليه وامي
سلطان :الوالده بتروح للخاله حصه ..وانا بجي ايام لبيتي بالرياض وابيها تكون قريبه مني
موضي بفرحه :طيب راح تجي الحين
سلطان:ايه راح اجيبها
موضي تعض شفايفها بتوتر :ارسلها مع ام مازن موب لازم تجي..

سلطان :لا بجيبها انا وفهده..
موضي :مربيه جديده
سلطان :بنت ابو عابد ..مرتي
موضي تفتح فمها :خذيتها
سلطان:ليليتي الاولى اليوم
موضي بهدؤ:الله يوفقك ..مع السلامه
صكها منها ولف لفهده ورى :بنمر نجيب بنتي الحين ..
فهده بصوت واطي:طيب
لف لمحمد وكلمه يروح لبيته مروها وانزل سلطان لها
ام مازن :لو عايز حضرتك اخزها انا
سلطان يشيلها منها بحظنه ويبوسها بحنان :لا باخذها انا..لف لها ..وش فيها عيونها حمراء ماتفتحها زين مانامت
ام مازن :ماعرفش ياسيدي بس من ربع ساعه صاحيه مش عايزه تنام
مد يده لشنطتها الصغيره واخذاها واحضنها لصدره افتح الباب من جهة فهده وحط الشنطه لداخل واتجه لبابه ادخل وصكه
محمد بصوت واطي :نمشي
سلطان يعدل علياء بحظنه :تسهل
مشى محمد وسلطان يلفها لجهته ويمدد رجليها من جوانب خصره
سلطان يمسح شعرها :اعيونها ماش كانها مريضه
محمد :علم موضي تهتم بذالامر توديها للطبيب
سلطان يلف لفهده وببتسامه :لا تهتم بها ام نواف
فهده بحراج :انشالله ..
محمد يلف لسلطان ناظره شوي وارجع يكمل سواقته
موضي :الهنوف ارقي لفوق اضمن مايدري
الهنوف :متى ماراحو دقي لي على طول
هزت موضي راسها والهنوف ترقى الدرج بتعب
ناظرتها موضي برحمه وحالتها الي تغيرت وانكسف حالها
موضي بصوت عالي :الهنوف
لف لها واسكتت
موضي :شوفي غرفى التبديل تبع النايفه وامي بالدور الثالث استعيري منها لبس
الهنوف بهدؤ ارجعت ترقى مره ثانيه ..
وقف عند بوابة القصر الداخليه
انزل وافتح بابه وقف عنده ودخل راسه لمحمد :الله لايهينك ..معاد الا دور علياء الله الله فيها
محمد:ابشر لاتهتم
صك بابه ولف لفهده الي انزلت ووقفت على جنب مد يده ليدها وامسكها وودع محمد بيده الثانيه ..
نزل نظره ليدها المرتعشه:سمي بالله مامن شر ..
ابلعت ريقها وسمت بنفسها
اوصلو لجناح فوق اترك يدها ولف لها
سلطان :هذا بيتتس الى ان تجي اجازة الصيف انا بسافر بعدها وكلن يروح في طريقه
ناظرت له افهده وهزت راسها بالموافقه
سلطان :اليله ان اعجبني وضع علياء عند موضي ولا جبتها هناه
فهده :ومدرستي الترم الثاني بادي
سلطان :أجليها ذالسنه .....
موضي ترقى الدرج وبصوت عالي :علياءءء تنادي
وقفت الهنوف ببتسامه هاديه على راس الدرج اوصلت لها موضي ومدتها لها
الهنوف تضمها لصدرها وتبوس خدها :بتنام هناه
موضي :ايه سلطان اليوم عريس
ناظرتها بسرعه وصدت عنها عضت شفايفها الي اهتزت بقوه:انا بروح ارقد
انزلت لتحت بسرعه ادخلت لحجرة الضيوف انزلت دموعها بسترسال
الهنوف بوجع:اااااااااه ياحسرتي ماعرفت اصبر بدونه..
ادخلت موضي بهدؤ ووقفت ورءاها وهي تناظرها طايحه على السرير وتصيح بحزن والم..
اسحبت علياء من السرير واتجهت للكنب اجلست عليها والهنوف تبكي بصوت عالي فضلت تسكت وتخليها اطلعه من خاطرها
دقت جوالها على رقم مايا ونبهتها تهدي ان جات ادخلت مايا ومدت لها علياء خذتها واطلعت لبرى مشت لها موضي واجلست جنبها حطت يدها على شعرها وامسحته بحنان
اسكتت الهنوف بقلق وهي تشهق:من
موضي برحمه :انا ياقلبي طلعي الي بخاطرتس لاتخبين الكتمان يوجع
الهنوف تغمض عيونها ومازالت العبره بصوتها:انتي السبب خليتني اتعلق به وهو قاسي اتركني كان ماكان بينا حب ولاشي..
موضي تقرب منها وبصوت متالم :قولي لي السبب الي منه طلقتتس ماقال شي وانتي خبيتي خليني بالصوره..
الهنوف تخبي وجهها بين المخدات وتبكي :لاني كليت احبوب منع ..اشهقت بقوه ..كليتها ايام بيني وبينه مشاكل وكره بس بعدها تركتها ..
موضي بعتب:طيب ماقلتي له هاالكلام
الهنوف :بظنتس اني ماقلت له
موضي بتردد:مادري
الهنوف ويدها على راسها تضغط عليه بقوه :قلت له كم مره ووضحت عذري بس ارفض ..انا موب شي بحياته كان يلعب بي اقعدت على حيلها وبقهر مختلط بدموعها ..قلت لكم مايبيني خذاني يلعب بي وهمتوني بالصبر وماستبعد انكم خليتوه يلعب علي ويمثل ..
موضي بصدمه :لاتفكرين كذا انتي ماتعرفين سلطان مستحيل يدخل احد بحياته فكيف بسالفه مثل كذا
الهنوف بنهيار وصراخ :كيف يلعب علي ويكذب ويرجع يعرس بمره ثانيه..طقت صدرها بقوه وألم ..خذا مره ثانيه انا بموت من الغيره اذبحتني..
اسحبتها ضمها بقوه :اهدي مايستاهل هالحب حتى لو اخوي مايستاهل ماقدر يتغاضى عن خطا واحد ..
الهنوف تشهق :ولا كانه ..كان ..كان يخطي علي ..
موضي :شيليه من بالتس الحين ونامي لاتفكرين بنفستس فكري بعلياء لاتخسرين كل شي ..حياتتس ملكتس لاتخسرينها
الهنوف تهز راسها وووووهي تحس بها ثقيل وموجوع :وينها علياء
موضي :بتنام معي انتي نامي
الهنوف تهز راسها بلا :نامي معي انتي اتركي علياء مع خادمتكم..
موضي تناظره لها برحمه :وش فيتس
الهنوف بتعب وارهاق :ماقدر انام وحدي ..
موضي ترجعها لمخدتها :بروح اطمئن عليهم واجيتس ...
اسكتت الهنوف وعيونها تشرد بالأشي
اطلعت برى ورقت لفوق دقت رقمه دق ودق انقطع ماشاله دقت مره ثانيه باصرار وبعد انقطع ماشاله ..والله ان ترد ياسلطان حتى ولو اروح لك ببيتك..دقت مره ثانيه وتقفل ..رصت على الجوال بقهر ..قامت لنوتت الارقام دورت رقم البيت ودقت عليه شوي وشاله
الخادمه:ايوى
موضي بسرعه:خلي سلطان يرفع السماعه..
الخادمه:طيب.. راحت له الخادمه وقالت له يرفع تلفون من جناحه ..شوي وجاها صوته الغاضب
سلطان بغضب:نعم نعم نعم..لو ابي ارد رديت ..
موضي بعصبيه:لاتصارخ علي ..انت الوحيد الي تعصب ..انت الوحيد الي تزعل ولاتسامح ..يني انت ماتخطي على غيرك وتبيه يسامحك ..من انت ياحضرة الامير..
سلطان ساااااكت ويناظر لقدام بجمود مخلوط بستغراب من عصبيتها الاغير متوقعه ..
موضي تكمل باصرار وقهر :طلقتها عشان كلت احبوب..تبيها تحمل وتجيب طفل وتبعدها منك ..ليش انت بتصير اب ..وهي جماد تولد وتنسا ..ايه هاذا انت من عرفتك مشاعر الناس من حولك مالها اهمية وكانهم حيوانات تعيش بدون عقل وبدون احاسيس ..لعنبو غيرك قد الشيب مالي لحيتك وانت تهيت بالنسوان عشان قدرت تستقل بنفسك لك الصلاحيه اتدمر غيررك..حسافه الفكره الي في بالي عنك وخربتها عقب ماعرفت وش سبب طلاقك لها ..رصت على اسنانها بغيض..عشان احبوب ايه ايه بتاكلها لانها ماكانت تحبك وخايفه تاخذ اولادها لكن اتررررركتهااااا..بعد ماحبتك وحذفتها ..تسمع اتركتهاااااااا ..حرام حرام والله ان عندي اخو مثلك ..صكت التلفون بقوه ورمته على الارض وهي تنفس بغيض وتوتر واستغراب من انفلاتتها بالكلام معه
فهده تناظره عقب ماصارخ على صاحب التلفون وعقب اسكت والتلفون على اذنه ويده تمسح وجهه بقوه ويده تهتز ..
اغسلت وجهها تبعد عنها التوتر وادخلت على الهنوف المنسدحه على جنبها وتبكي بصوت خافت...
قام الصبح شافها مازالت نايمه البس ملابسه الرسميه واطلع من البيت متجه لمكتبه دق جواله وانتظرها ترد
ناظرت اسمه بالشاشه تذكرت كلامها له امس ابلعت ريقها وردت :هلا
سلطان بهدؤ :صباح الخير
موضي ترطب شفايفها بخجل:صباح النور
سلطان :كيفها علياء
موضي بختصار:طيبه
سلطان :برسلتس السايق ارسليها للبيت
موضي :ومن الي في البيت بيستقبلها
سلطان بقوه :فيه فهده وتنتظرها ..
موضي :ماله داعي عروس لا تعذبها
سلطان:ساعه ويكون مسعود عندكم..صكه وادخل الاصنصير رقى للمكتب مر بسكرتيره
سلطان:ارسل لنواف يرجع للسعوديه اليوم..واوراق سعود طلعها من المكتب ارسلها لسكرتير الوالد
السكرتير:تأمر ياطويل العمر ..
ادخل لمكتبه صك الباب وتنهد بحيره اجلس بكرسيه وعينه تجول برجاء المكتب افتح جواله شغل مقطع الوسائط ورجع راسه لروى
ياجر قلبي جر غرب على بير &&يجرهن حادي الصوت جرحها ادما..
ويالجتي لجة حزينه على ضير &&كبدها من حر الاخلاج حرقا.. (الاخلاج) صوت المراءه وهي تحن على فراق حبيب
على حبيب بختلاط المقاهير&&لاعشو المناعير على سرج برقا..
صكت مابين األالام والاعاصير && واخلاجها يسرق الروح سرقا ..
ساجت ولا جات على صوت المعابير&& على الغالي بين لمه وفرقا..

عليك ياسلطان الروح يمطلق اصخاف المعاشير&& يوم الحزن لفراقك عيا يطيب عيا..
تحبيني ياالهنوف..من طلعتي من بيتي قبل سنه وللحين انا عيت نفسي ماتطيب.. امسك صدره بقوه ماقدر اقول ارجعي ..مأقدر لو اقعد عليل سنيني كلها..
رن تلفون مكتبه امسح وجهه وارفعه :هلا
محمد :صباح الخير
سلطان :صباح النور
محمد:حبيت ادق اسأل عن اخبارك
سلطان بهدؤ:زينه ولله الحمد
محمد:جالس بالرياض الى متى
سلطان :الى اجازة الصيف
محمد:وش الاخبار عقب المره
سلطان يتقدم ويعنز يديه بالمكتب:بسافر بشهر سبعه لسبانيا ..ان احملت خليتها بالبيت تربي اعيالها وان ماكتب ربي شي مثلها مثل غيرها
محمد بتردد :لو اسعى لك في رد الهنوف بترضى
سلطان بستهزا:منيب عاجز من ردها بنفسي
محمد:المعونه شي والنفس شي ثاني
سلطان :بكذا زدت الرفض رفض انا اجل الي اجلس انتظر العرب يساعدوني
محمد بستغراب واحباط من حاله:بس انا اعينك على نفسك
سلطان:لاماقصرت اقدر ادبر أمري
محمد :اجل مع السلامه
سلطان :تسلم ..صكه ورد على جواله
سلطان :هلا
ام سلطان :وين علياء فيه مع بنت ابو عابد ولا ببيت موضي
سلطان :ببيت موضي وبرجعها لبيتي الحين
ام سلطان :وش تبي تبعدها من بينا وتروحها للمره
سلطان يوقف ويمشي لبرى المكتب :مسعود رايح ياخذها من موضي وبتسقبلها ببيتي وعند بنت ابو عابد..تأمرين شي
ام سلطان بقهر :سلامة عقلك من كل شر
سلطان ببتسامه :مع السلامه ..
اطلع لبرى ولف لمسعود الواقف برى
سلطان بستغراب :وين البنت
مسعود:طلبت يطلعونها لي وارفضو
سلطان بعقدة حاجب :من الي ردك
مسعود:سمو الاميره بنفسها ردتني وقالت لي انها هي الي بتجيبها المغرب
سلطان يفتح الباب ويركب :انا الي بطلعها لك ..روح لها
امسحت فمها ويديها الصغار وارفعتها حطتها بكرسي سلطان الصغير ولفت لموضي وبحراج:ببدل ملابسي
موضي توقف وبعتب :قلت لتس شوفي غرفة تبديل النايفه زعلتيني منتس
الهنوف :تعالي معي وريني اياها ..
اطلعت معها موضي لفوق وافتحت الدولاب وناظرت بين الملابس
موضي:هاذي اختاري واخذي راحتتس وانا بطلع انام
ابتسمت الهنوف بفشله مانامت امس اجبرتها تنام معي انا مانمت ولاهي بس شتان مابين مسهر العيون لي ولها
دورت بنطلون افتحت الدلاوب بجنبه مافيه شي اسحبت فستان ابيض فوق الركبه شيفون وبدون كم تروشت على عجل البست ومشطت شعرها وقفت قدام المرايه احسه مبالغ فيه اسحبته شوي لتحت ابتسمت وهي تشوفه يرجع لمكانه انزلت لعلياء شافت حولها رفيف وسلطان ويحركون قدامها العاب ابتسمت وارفعتها لها
الهنوف:انا بطلع انا وعلياء لبرى تروحون معي
رفيف بفرحه:ايه بروح انا
ارفع سلطان يده مثل اخته اضحكت الهنوف وامسكت يده اطلعو لبرى جلست علياء على البساط الاخضر في الشمس واجلست جنبها
رفيف :بروح اجيب العابي
هزت الهنوف راسها لها واركضت لداخل
اجلس بجنبها سلطان وصار يقطع الزررع
رفيف تحذف العابها بينهم
اسرع سلطان واسحب لعبه واسحبت علياء لعبه
رفيف بقهر :وانا..!! خذوها كلها
الهنوف :ههههه شوفي الدفتر لونيه..اصغار حرام بيصيحون اذا خذيتيه
رفيف تجلس وتنام على بطنها :اجل بلونها الى ان يخلصون واخذها منهم
الهنوف:شاطره
رفيف تلف لها :لوني معي
الهنوف تبتسم وتنام على بطنها جنبها :بلون فله
رفيف بفرحه :طيب وانا شعرها وسيارتها
سلطان للبواب :افتح الباب
البواب :ابشر طال عمرك..افتح البوابه اشر سلطان لمسعود يوقف بالسياره وادخل داخل البيت مشى على احجار الحديقه للباب الرئيسي للقصر وقف لصوت ضحكتها نزل راسه وطل على اظلالهم بين الشجيرات الصغيره على احفاف الطريق الحجري مشى لزاوية البيت ووقف عندها
الهنوف:هههههه الشعر تبع فله يعني انا الونه...
رفيف :انا موافقه
الهنوف :الي يخلص بسرعه له هديه
رفيف تناظر للهنوف وترفع شعرها من عيونها:شعرتس حلوو
الهنوف ببتسامه عدلت جلستها:تعطيني شباصتتس الصغيره ..ولاتبين يغطي على عيوني واخسر
رفيف برفض:لا تبين تصيرن احلى مني اخذي شباصتس بنتتس
الهنوف تضحك:ياغيوره ..
لفت لعلياء وشالت الفراشه الصغيره بجنب شعرها مشطت قذلتها على جنب وحطتها فيها ارجعت تنام على بطنها وتلون
الهنوف :انتي غشاشه ..بديتي قبلي
رفيف :اصلن انتي بتسبقيني انا عارفه ..
اضحكت الهنوف وخففت سرعتها بتلوين
شالت الصينيه العصير وسندويتشات واطلعت لهم برى شافته واقف بجهة الحديقه ويديه بمخباة ثوبه
الخادمه مايا :سير سلتان ..
لف لها بهدؤ واشر لها ترجع لداخل لفت وارجعت لداخل
رفيف بصوت عالي وفرحان :خلصت قبلتس
الهنوف تعدل جلستها وبحباط:امممممم شفتي انتس سبقتيني
رفيف ترفع يديها لفوق :انا اسرع وحده
الهنوف ترفع يديها ببرائه :مافيه هديه
رفيف :لاااا لازم تجيبينها غصب
الهنوف بستعطاف:رفوف
رفيف بتفكير :عطيني الشباصه حقت علياء
الهنوف:وشعري بيخرب ..
رفيف :مالي دخل ..
اضحكت الهنوف واسحبتها من شعرها طاح على وجهها ارفعته ورى اذنها ومدتها لرفيف
رص على قبضة يده وغمض عيونه بقوه الله يلعنك ياقلب ماترخي اشوي
رفيف بغيره :حطيها في شعري نفستس
الهنوف ببتسامه:ابشري ..قربت منها وحطتها بشعرها على جنب
وقفت رفيف وارفعت راسها بكبر :وش رايتس
الهنوف :اووووه روعه تجنين
طلع يديه من مخباته وتقدم لداخل الحديقه
رفيف تناظر وراها وقفت بضحكه اركضت له :خالوووو
لفت الهنوف بسرعه شافته عقدت حواجبها بصدمه وتعب وخوف ..لفت برجاء الحديقه تدور مخرج لها بعيد منه..
قرب منهم متجاهل رفيف
شافته قرب ابلعت ريقها وقفت مشت بتجاه البيت
خذا نفس وهو يشوفها بجمالها الجذاب والاسر وثقتها بنفسها وان كانت موجعه تمر من جنبه ..
سلطان بتردد:الهنوف..

سمعت صوته غمضت عيونها بقوه ماقدر اوقف لك ياسلطان وانا كاشفه...يااارب صبرني..
مشى بتجاهها بسرعه وامسكها من عضدها ولفها له بهدؤ
الهنوف ودموعها تنزل نزلت راسها بعذاب:اخذ علياء وانا هالمره بطلع من حياتكم كلكم..
سلطان :ليش مارحتي
الهنوف ترفع راسها وببكى:ماقدرت ابعد ..ابعد ماقدرت ابعد من علياءءء
سلطان يغمض عيونه:وانا
الهنوف تسحب يدها منه وهو رافض:انت مبروك عليك العرس
سلطان بتعب:انا عارف اني مازلت بالقلب
الهنوف بقهر ودموع :وش يفيد ان عرفت
سلطان بضعف :انا احبتس احبتس ياالهنوف ماغبتي مني ثانيه..
حطت يدها على فمها وصاحت بهم :طول عمرك تحب تعذبني..ارفعت راسها لها وبصوت عالي ..تحبني وش فادتني هالكلمه وانت بعيد..هااا زيادة تعذيب
سلطان يناظر وجهها بسرعه وبشوق:لا تفيد ابيتس تاكدين اني احبتس ..ارجعي لي..
اهتزت بين يديه ارتجفت شفايفها بألم:ارجع لك بعد المره بعد ماعرست انا رفضتك من البدايه خوف اعيش مع رجال بسبعين قلب
ضمها له بقوه دخل راسه بشعرها:بترجعين لي ماقدر اعيش بدونتس ..مااقدرابعدتس مني زاد الشوق وفاض الحمل..
الهنوف بتعب :بس انا ابي ابعد مادمت باول الطريق..
ابعدها منه وتاملها بحب :منتب باوله انتي غصتي بعماقه..انتي ماغيرتس احد لو اخذ سبعين مره
عضت شفايفها ودموع تبلل وجهها :مانمت امس تدري ليه..لاني عرفت انك اعرست عرفت انك تكلمها بنفس الكلام الي تسمعني ايها كل ليله..انك تضمها وتحظنها مت من الغيره وانت عايش حياتك بالكامل..انا ماعدت حلالك اتركني..
سلطان يمسح خدها بهدؤ:انتي حلالي وفهده يشهد الله مالمستها غير مسكة يدها ادلها الطريق..
ارفعت عيونها فيه اشهقت بخفيف بعيون ذابله
احظن وجهها بكفه وبشوق :لازم تثقين في حبي لتس انا ماظهر المشاعر الصادقه الا متاكد منها ..
موضي بستغراب تقرب منهم وبصوت عالي وعتبان :سلطان حرام عليك لمسها..
سلطان يضمها له اكثر:حلالي اليوم بترجع حلالي..
موضي تقرب منه وتناظر لعيونه:صادق..
ابعد منه الهنوف :الهنوف
ماقدرت ترفع عيونها له وهي تضم يديها لحظنها وتبكي
سلطان :تبين تشرطين علي الي تبين انا كلي لتس..
غمضت عيونها بفك يرجف :طلق فهده ..ومابي ادخل بيت قد ادخلت فيه
سلطان يناظر موضي ويبتسم :ماشد غيرتس
ارفعت راسها له ونزلتها بسرعه :مراح اوقع على العقد الا بعد ماشوف اورقتها ..اعرفك بتسكتني وبتسوي الي تبي
سلطان ببتسامه :من عيوني يام علياء اذا تكفي ابشري على هالخشم..لف منهم ..انا بروح وبجي بعد الظهر جهزي نفستس ..
موضي :اصبر شوي
سلطان براحه:خليني اروح ابعد الى ان تصير حلالي بنت ناصر ...
اطلع وموضي تلف للهنوف الي اتجهت لعلياء واجلست جنبها حاظنتها بقوه ومغمضه عيونها
موضي بفرحه تجلس جنبها :مبروووك
الهنوف تصيح :حياتي ارجعت لي توى الحين حسيت بالحياه ..لفت لموضي ودموعها تسيل دون توقف ..انا سعيده حبي لسلطان موب عبث موب تافه..
موضي تضمها بفرحه وتنفس براحه :والله اني اغبطتس على قلب سلطان ..عشق الرجال بشخصية سلطان ماينتهي لو يموت صاحبه
الهنوف تمسح دموعها وتبتسم بفرحه :والله اني اموت فيه واحبه..
موضي :ههههه يابنت شوفي وجهتس والله ان صار منور
الهنوف تبتسم بخجل وتمسح شعر علياء بعدم تصديق وابتسامه واسعه :يعني صدق كل شي جا مثل مابي .ارفعت راسها لسماء..دعواتي باخر اليل بقلب صادق لها مستجيب..
موضي توقف وتمد يدها للهنوف :قومي جهزي نفستس
امسكت يدها ووقفت ببتسامه مدت لها علياء :بروح ادق لهلي واقول لهم
موضي تاخذ علياء:اعزميهم انا بسوي لتس حفله بكره
الهنوف تهز راسها بلا:ماله داعي ..مابي حفله ولا شي
موضي :موب على كيفتس لازم اسوي ..وبعد قولي لهلتس ترى بحجز لهم اليوم بعد المغرب
الهنوف تركض لداخل :كيفتس ..
ادخلت ودقت لامها الي افرحت لها وللمياء وخواتها وقالت لهم يجهزون بعد المغرب
سلطان براحه افسخ شماغه ووقف بجنب سيارته بمواقف الشركه
محمد ببتسامه :والله اني يارجال فرحن لك اكثر من نفسك
سلطان يهز راسه بلاا:اوف اوف كذبت يامحمد
محمد :ههههههههههه حي ذالعين من ذالصوت والوجهه السفر
تنهد وعنز يديه على كبوت السياره :ماستوعبت ان نفسي اقدرت تغلبني وتمشيني على عشق الهنوف وهواها
محمد ببتسامه :على كثر ماحبيت عهود (مرته )الا ان اشوف حبي لها ولا شي عند حبك للهنوف
سلطان يبتسم ويرفع نفسه من كبوت السياره :انااجيك الحين في المره الي في البيت .. روح لها بنفسك وودها لهلها
محمد بفشله وعتب :والله اني مفتشل من الجماعه
سلطان :جماعتك وانت اولى فيهم
محمد بقهر :وهقتني معه وهاذي النهايه
سلطان يبتسم:انا بروح لهلي الحين ..وانت تصرف..برسل لها ورقتها بعد الظهر ترجع تكمل ادرستها قبل تقول لهلها يأجلونها
محمد :العبت بك الهنوف في اصبعها نفذت شروطها
سلطان يناظره ويضحك :كانك تبيني اعدل امري
محمد:هههه لا تكفى خلك كذا بس استغربت خضوعك لها بالسهوله
سلطان يتجه لسيارته :ايه خضعت للي ذوقتني طعم الحياه الحلو..
موضي:هههههههه النايفه تبكين
النايفه تجلس بالكنب وتمسح دموعها :احماااره لاتهزين
الهنوف ببتسامه :فديتتس اجل خالتي وش بتسوي
موضي بسرعه :لا امي لاحد يقولها انا مجهزه لها مفاجاءه ...
ادخل عليهم وناظر على طول للهنوف ببتسامه فرحه
ناصر :انا ماقدر اصدق ان هذا صدق
الهنوف بضحكه :وافقت ابي اصير قريبه منك
ناصر :هههه ايه كثري منها ..اقريبه مني انا !!,,
اضحكو كلهم ولفو لسلطان الي افتح الباب وادخل
سلطان ببتسامه ناظر للهنوف الي لفت عليها الطرحه :روحي لغرفتتس ..قلت لتس ماقدر اشوفتس تغطين مني ..
الهنوف توقف وببتسامه:ايه بروح مايصلح اجلس معك ..رقت فوق ولفت لصاله اجلست بالكرسي المطل من الصاله التحت تنهدت وهي تسمع صوته بشوق..
النايفه بفرحه:الحين بس حسيت اني ارتحت
حط يديه على اكتافها وضمها له:يابعد روحي يأختي ..حبيبه خابرتس ماتفرحين الا شفتيني زعلان
موضي:ياسلام وحنى نرضى فيك
ناصر:هو الناس على كيفه الي يحبهم اكثر شي يقولهم كلام زين وانا مالنا الا الهواش
سلطان:ههههه انت كذا وان دلعتك وش بتسوي بتقلب علينا الدنيا
ناصر:عاد دلعني شوي الفضل يرجع لي بعد الله في رجعة الهنوف
سلطان :لا والله موب انت الحال الحزين بعدها هو الي رجعها
ابتسمت بحب وفرحه وحاولت تطل عليهم تحت بدون لايشوفها
ناصر:من بعد ماشفتها ترقص معي وانت غاير مني ورايح اليوم الثاني ترجعها
موضي تناظره له وبضحكه:اثرك تعرف اتعلق النسوان بك
سلطان يبعد يديه من النايفه ويناظره بتساؤل:ذاك اليوم وش جابها بحجرتك..
ناصر:روح اسالها انا وش دراني
سلطان يرفع راسه لفوق شافها اسرعت وابعدت من الدرج ابتسم :لاحد يناظر الا بعد الملكه او انا بعد بجي وبناظر..
اضحكت واسرعت لحجرة موضي يسويها ويجي ادخلت وصكت الباب وقفت عند المرايه بسعاده وحركت شعرها بحيويه
بعد الظهر رقت لها موضي وقالت لها ان سلطان اأخر المملك مايبيه يجي بعد الظهر استغربت طلبه التأخير وحست بقلق خفيف ادخلت بعلياء لحجرتها ونومتها وقفت عند الشباك وناظرت لهم تحت كلهم بمضلات الحديقه وسلطان موب بينهم ترددت تنزل وفضلت تجلس فوق اخاف يجي بأي وقت
لفت لجوالها الي دق راحت له وردت على لمياء
لميا بفرحه:امي رايحه اليوم تشتري لها فستان وابوي وفهد كلنا رايح لسوق
الهنوف بضحكه:الله يكمل فرحتهم
لمياء :امين ..ان جينا تعالي لنا على طول
الهنوف:بستناكم على العشاء راح تاصلونا ..وانا بكون اهناك
لمياء :بجي انا ومفلح بعد اهلي بكره الظهر حجزنا
الهنوف:ليش ماتجون مع اهلي
لمياء:مفلح عنده دوام اليوم الى بعد العشاء،،,, بيجون كلهم بفندق ....
الهنوف براحه :ماتوقعين وش كثر حاسه بالفرحه والسعاده
لمياء بحنان وحب :تستاهلين السعاده لو شفتي ابوي وهو يرفض عبدالعزيز يوم رحتي لهم بعد علياء
الهنوف :الله يخليه لنا من عرفت عبدالعزيز بحياتي وخطبته لي وانا ملخبطه
لمياء :اليوم الثاني تملك على بنت خاله على طول خافو لايتاجلون بعد وبعد شهر عرسهم
الهنوف:الله يوفقهم..يالله ننتظركم
لمياء :مشتاقه اشوفتس بكره ..مع السلامه
الهنوف :هههه مع السلامه ..صكته منها ووصلت لها رساله من ساره تبارك لها وفرحانه من اجلها
اسمعت اذان العصر قامت توضت وصلت عدلت نفسها ولفت لعلياء الي قامت على صوتها ارفعتها من سريرها وجلستها بحظنها
الهنوف تبتسم بحب:الحمدالله بتعيشين مع بابا وماما..وقفت بها وراحت للحمام روشتها وبدلت ملابسها امسكت شعرها الكثران حطتها بالارض ترددت تروح مره ثانيه لغرفة تبديل الملابس تبع النايفه ففضلت تجلس بلبس الصباح ..
اسمعت طق على الباب شالته علياء لحظنها وافتحت الباب
موضي:سلطان والمملك تحت ينتظر توقيعتس
الهنوف براحه ابتسمت :يالله جاين..اطلعت وصكت الباب انزلت مع موضي لتحت شافت ناصر الي ابتسم ووقف لها
ناصر :عطيني علياء بروح فيها اهناك
الهنوف:لا بيزعل سلطان اذا شافه عند الرجال
موضي:لا انت روح لهم وخل علياء
ناصر:لا خلاص بجلس وعطيني علياء
مدت لها خذاها وجلسها بحظنه يلعبها
النايفه تاصل لهم وبتعب اجلست :سلطان جاء
موضي :ايه بالمجلس
دق جوال ناصر رد عليه بعد ماخلص صكه اضحك بقوه نزل علياء واركض لبرى
موضي :وش فيه
الهنوف تروح لعلياء وتاخذها :الحمدالله ماحذف علياء
النايفه :ههههههه
بعد شوي ادخل عليهم ناصر ووقف عند الهنوف بدفتر الممك
ناصر بفرحه وضحكه:انا ولي امرتس وقعي هناه
الهنوف تناظره وتضحك :عشان كذا فرحان
ناصر:هههههه ايه فرحت سلطان كلمني وقالي اجي اودي لتس الدفتر ..
اضحكو ووقعت الهنوف عليه وارجع ناصر مره ثانيه لهم بالمجلس
النايفه بفرحه :مبروووك الله يسعدكم ولا يفرقكم
الهنوف تبتسم بهدوء:امين
قربت صوبها موضي ووقفتها:الهنوف موب بس حبها سلطان حبتها امه واخواته واخوانه وغيرت سلطان تغير جذري واهدته حياه ثانيه ماكنت انا ولا امي نتخيل سلطان بيعيشها بين زوجه تحبه ويحبها عايله يحس بالشوق اذا سافر ويرجع لها بسررعه موب يعيش اهناك ان سافر..
الهنوف تبتسم لكلام موضي ضمتها وبتاكيد :كل هالكلام انا واثقه منه وراح اكون هنوف سلطان ويرفع راسه فيها وانتو بعد ..
ادخل عليهم وطق الباب بااصابعه ابعدت من موضي ولفت له ناظرت بعيونه بشوق وحب حست بالخجل نزلت راسها و فركت اصابعها بحراج
اتجه صوبها امسكها بيديها الثنتين :مبروك تمام الامر..
الهنوف:الله يبارك فيك
سلطان يناظر لخواته من ورى الهنوف:مكانا هناه غلط
موضي بضحكه:بعد شوي بتجي امي ولازم تكونون اهناه
الهنوف بحراج من كلامه ابعدت منه لايسوي شي قدامهم كلهم
سلطان يمسكها ويقربها لها :ليش تبعدين كفايه الي راح..
الهنوف ترفع راسها له :توعدني ماتسوي شي قدامهم
سلطان يقربها من حظنه :حتى البوسه
الهنوف برتباك :ايه ..
سلطان ببتسامه حب:طيب..

يتبع^^


 
 

 

عرض البوم صور احاسيس منسيه   رد مع اقتباس
قديم 11-03-12, 05:56 PM   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي

البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 215609
المشاركات: 7,385
الجنس أنثى
معدل التقييم: احاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييماحاسيس منسيه عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1978

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
احاسيس منسيه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : احاسيس منسيه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



تابع

قرب من خواته والهنوف ضامها له اجلس وجلسها قريب منه :موضي قربي منا علياء ولا عليتس امر..
موضي تشيل علياء وتمدها له..
شالها من يد موضي وحطها بحظنه بحنان :هاذي الغاليه الي رجعت لي امها..
الهنوف تمسح خدها بحب وتبوسها
موضي:متى ولدتيها
الهنوف تلف لهم :ولدتها بشهر اربعه
سلطان :حملتي وولدتي بعيد منا ..كنت اتمنى اشوفتس مكان موضي ايام انفاسها
الهنوف تنزل راسها بحراج :القدر اجبرني ..ارفعت راسها وابتسمت ..صورت طلعتي من الاربعين باالجوال.. اسحبت جوالها وافتحته طلعت الصوره وحطتها قدامه
مد يده للجوال ناظر صورتها وصورة علياء ابتسم بعجاب وتأمل :دوم الجميل جميل ..لف لها وبتساؤل ...وليش كنتي متزينه من له
الهنوف :امي سوت حفله لي بتمام الاربعين
سلطان :احضروها ناس كثار
الهنوف:ايه
سلطان :عارفين انتس كنتي مطلقه
الهنوف بستغراب من اسالته :ايه
سلطان يرطب شفايفه :واخطبوتس ناس صح
الهنوف تبتسم :ايه ثنتين
سلطان :لاتقولين فيهم ام عبدالعزيز
الهنوف بضحكه:الا هي
سلطان بقهر :بالله هذا وش ينتظر ماعرس وخلصنا من سالفته..
الهنوف:خلاص اعرس
سلطان :من اول شؤم علي كرهته وانا ماعرفه
موضي توقف :النايفه مشينا
النايفه توقف معها :الظاهر ان شكلنا غلط بينهم..وانا قاطين
ااضحك سلطان ولف لهم :عاد اعذرونا على الاقل ذالسنه
موضي :هههههههه السنه عااد ..
انفتح الباب من وراهم ولفو له ادخلت ام سلطان ووقفت عند الباب
ام سلطان تناظر لسلطان والهنوف وعلياء مشت صوبهم بشوي وارجعت توقف
موضي :هههه يمه وش فيتس
ام سلطان تحط يدها على صدرها بصوت خانقته العبره :صدق..
وقف لها سلطان اتجه لها وبحظنه علياء احظنها بيده وببتسامه باس راسها ومشاها معه :ايه صدق انا اعرست وتزوجت الهنوف..
ابتسمت الهنوف ووقفت لها باست راسها :ماقدرت اعيش بعيد منكم
ام سلطان تحط شيلتها على وجهها وتصيح :انا مانيب مصدقه للحين ..ارفعت راسها لهم ..موضي هو كل شي زين وصدق..
موضي تقرب منها :اي يمه فديتتس الامور زانت وكل شي ارجع نفس الاول واحسن
افتح الباب بقوه وبصوت عالي :ادخلي يامايا ادخلي..وبراعه..شوي لاتطيحينها جعلتس الماحي
لفو له وهو يمشي بجنب عربيه كبيره فوقها تورته قربها منهم
ناصر ببتسامه :هذا تورته السعاده والحب
سلطان يناظره ويهز راسه ببتسامه :اجل مادامت الكيكه اوصلت بنقطعها واكلوها انتو وعلياء بالعافيه ..انا والهنوف بنروح نتم بعض الامور ماخلصناها
ام سلطان بحنان وفرحه :روحو جعل السعاده فالكم دايما ..الحمدالله على هالساعه الي ربي طول بعمري وشفتك بهالحال السعيد ومرتك شيخة البنات
سلطان يبوس راسها ويدها :كله من فضل ربي ثم فضلتس وداعاويتس
موضي تقرب منها وتاخذ علياء :اخذو راحتكم انا فاضيه لها
النايفه :ناقصكم شي اروح معكم اسويه ولا شي
سلطان ببتسامه :ايه بتمشين معنا تعالي
النايفه بضحكه :لا هونت..
ابلعت ريقها بحراج شديد من اهله ناظر لها وابتسم :تعالي..اسحبها صوبه حط يده على يدها واقطع الكيكه بنص ثم اقطع قطعها صغيره
سلطان :هاذي لعلياء وامي ..
ناصر:اخذو معكم قطعه
سلطان يلف للهنوف:واصله كيكتك ..ناكلها بفرحك
ناصر:امين يارب العالمين عاجل غير اجل
ام سلطان براعه :ياويلي عاجل الحين
ناصر :هههه وش فيها الاولين كذا
قربو صوبو الكيكه يقطعون منها
سلطان يلف الهنوف:مشينا مدامو يسولفون ..
الهنوف بدون لاترفع راسها وبصوت واطي:مدري
سلطان يمشي بها:وش مدري انتي خجوله ...
نواف براحه :انت صادق
محمد :ايه تملك ارجال وقده بالفيصليه
نواف يتنهد:الحمدالله ...وقف وافرد يديه براحه...انا بروح لموضي ابشوف بنت اخوي ..
اطلع من شركتهم وراح لبيت موضي ادخل عليهم بالصاله على سفرة العشاء
ام سلطان :مرحبتين
نواف يبوس راسها ويدها :مرحبا بتس
موضي :زين جيت بوقت المناسب ..
اجلس بكرسيه ولف لهم وببتسامه:وينها علياء
النايفه :مع سلطان ومايا
ناصر:يالله دورك اعرس
نواف :انا ابخلي الهنوف تختار لي
ام سلطان :وبنت عمك متعب انوار
نواف بستبعاد :لاااا مابيها
الناييفه:والله انها زي العسل
نواف :ولوها النحله بكبرها ..
موضي تناظره بشك :اخافه سلطان الثاني
نواف يبتسم:لا انا حبوب اصرح لكم على طول ماسبب لنفسي مشاكل ..ان تم كل شي قلت لكم
ام سلطان :اجل موب من بنات عمك
نواف :لا
موضي:بكره عندي حفله وبنختار لك على ذوقنا
نواف :خلو الهنوف هي الي تختار
ام سلطان :وش معنى هي
النايفه :اهااا من اهلها اكيد
ناصر:اووووه اجل انا بعد بقولها
ام سلطان تناظر نواف :وين شفتها ياماتحت السواهي دواهي
نواف :ههههه
..حط كف يده على عيونها برجفه بصوته:نظرات اعيونتس تأسرني..
ابعدت كف يده وباستها :ابي أملي عيوني من شوفك
تنهد وقربها لحظنه وراسه على شعرها المتناثر على مخدات السرير الفااخر
الهنوف ببتسامه:وين راحت الميداليه تبع اسمائنا
سلطان :خبيتها بصندوق ماقويت احذفها ..ابعد راسه من حظنه وبحب ..اجل بنكتب علياء بدل نواف
الهنوف :انشالله نكتب تحتها نواف قريب
سلطان :انشالله..وببتسامه ..ليش ماقلتي لي انتس انتي الي كنتي تدقين علي بجوالتس ومرتين بعد..
الهنوف تنزل راسها بتذكر لهاذيك الاحضات:صعب علي اتذكر الحاله الي كنت فيها ..ارفعت عيونها فيه وبشوق تاملت ملامحه ..اول مره دقيت ابي اسمع صوتك ولو ماعرفتني لكن انصدمت اني ماقدرت اتحمل الشوق واصبر بسماع صوتك تعبت وانا بعيده عنك ..بكت وهي تخبي راسها بصدره ..
سلطان يمسح شعرها ببتسامه :ماكان الحال عندي بعيد من حالتس لكني قدرت اخبي المشاعر الي اجعتني من صميم قلبي..
الهنوف تهز راسها وبصوت خانقته العبره :عارفه من بعد ماشفتك بشاليهكم اول مره شفت الشوق بعيونك بس ماقدرت اصدق انه لي ومن قلب
سلطان :لا صدقي..ضمهااا له بقوه ..صدقي صدقي واغتري بحب سلطان لتس..
الهنوف تضمه باست خده وببتسامه :وانا بعد يامعشوقي
باسها براحه :والمره الثانيه الي دقيتي فيها ليش رد علي طفل وكان الهنوف خالته انتي وعلياء بنتي
الهنوف بحراج وضحكه:ايه خفت انك تكشفنا ومسحت رقمك على طول
سلطان :وكان موجود عندتس الرقم الى هاك اليوم
الهنوف:مسحته من الجوال بس مانمسح من فكري
سلطان بهدؤ :الهنوف
الهنوف:لبيه
سلطان :لبيتي بمكه ..ليش رحتي لناصر وانا مانع خروجتس من الحجره
الهنوف ترفع عيونها وتناظره:طلعت ادورك كان ابي المحك لو من بعيد بس شفتك وجه لوجه ..
سلطان يحرك رموشها بحب وتأمل غمضت عيونها:توى عرفت اني قاسي على مشاعري وقدرت اقسي نظرتي لتس وانتي فراشه في غرفة ناصر ..لولا القهر كان ماترركتس تبعدين مني ذاك اليوم لحظه
ريحت راسها على اكتافه بسرحان :امانه ياسلطان لاتقسى علي حتى لو بنظره صعب اني اشوفها منك ماتحمل القسوه في نظراتك لفت لها وبرجى ..اذبحني ولا تقسى مشاعرك علي
امسح خدها بنعومه :ارتاحي يابعدي .. قلبي ومشاعري كلهم واقفين في صفتس
غمضت عيونها امسك يده بتملك:الله يخلي لي حبيبي ..
موضي بعجله وقفت على راس الدرج :وين وديتيها يالنايفه
النايفه :شوفيها فوق طاولة المكتب تبعي بالغرفه
موضي :يالله مابردتس شوي وياصلون الناس
لفت وادخلت حجرة النايفه اسحبت طقم الزمرد افتحت الكبت شافته بلمعانه الزاهي واقراطه المزخرفه بالرسمات صكته ورجعت شريط التغليفه له
وقفت عند تسريحتها وانفضت شعرها الكيرلي رتبت فستانها وانزلت تحت
موضي :وين رفوف
النايفه توقف وتروح لها :واقفه برى تنتظرهم
موضي برتباك :لابسه
النايفه :ايه لابسه وخالصه
موضي تناظر النايفه الي مسيحه شعرها وبفستان فيروزي واسع من تحت الصدر وانتفاخة بطنها الي محليتها ازياده
النايفه تدور بخفيف :وش رايتس بعد النظرات
موضي ببتسامه :لا حلووو ..وين امي
النايفه :امي واقفه مع رفيف برى
موضي بضحكه :صادقه
النايفه :اي والله معهم ناصر
انفتح الباب وادخلت اول المعازيم ومعهم ام سلطان ورفيف ضلت واقفه برى
سلمت عليهم موضي وضيفتهم
ام سلطان بصوت واطي :ماجاؤ للحين
موضي :خليهم ياخذون راحتهم ...
غزيل ومنصور وصبا ومنيره وهبه ونوف وام فهد وام مفلح وساره ونوره واقفين برى
ام مفلح برتباك :ندخل الحين
ام فهد :ايه امشينا لنا ساعه وحنى واقفين
رفيف تمشي صوبهم :ليش ماتدخلون
ام فهد :انتي من بنته

رفيف :انا بنت موضي
ساره :ايه اخت رجل الهنوف
ام فهد :ماعرفتينا انا الي بشاليه انا ام الهنوف وهاذولا اخوتها واهلها
رفيف ببتسامه :ايه عرفتكم ..تفضلوو داخل
ام مفلح ببتسامه :مشالله الله يحفظها
رفيف تناظر منصور وصباء:اذ تبون تجلسون معي ننتظر الهنوف انا بجلس هناه انتظرها
غزيل :ايه بيجلسون معتس ..
رفيف تبعد منهم وتوقف :تعالو هناه راحو لها ووقفو بجنبها ومنصور مبعد شوي
رفيف :تعال قرب
منصور :لا مابي اوقف جنبتس ..عيب عليتس يع من لبستس
رفيف تناظر لبسها فستان تفاحي قصير مره وسيور وبغرور :احسن منك مسوي فيها اروبي ولابس زيهم
اضحكت ساره وناظرت لهم وعقب لغزيل الي ابتسمت والحقن اهلن
ساره :ههههه حلوه البدله على منصور بس اكيد انها ماتبي الا من اهل العاصمه
غزيل :هههه مرسمته بالكرفته اكيد اعجبها بس مغتره عليها
ساره :دومه حلو منيصير وامه غزيل
غزيل :الحلوه اعيونتس ..
ادخلو لداخل واستقبلتهم موضي والنايفه وادخلو للمجالس الداخليه
ساره تناظر للبيت وبعجاب:مشالله ولا قصور موسكو
نوف بتعجب :شفتي الثرياء ..مشالله كان
منيره:الظاهر لو انط شوي بمسكها
غزيل :جربي بما ان الناس شوي
ساره بضحكه:ابتبرى منتس ..ولا اقول انا ببعد قبل توهقين وتسوينها
وقفت عندهن نوره وبتساؤل :وين الهنوف ماشرفت
ساره :بتجي الحين ..ناظرت لنايفه الي تناظرهن ببتسامه وعقب ناظرت نوره ..شفتي الحامل هاذي اخت سلطان
نوره :ايه حبيتها على طول
غزيل :لانها حامل نفستس
نوره :هههه لا والله بس حبوبه وجهها بشوش
ام سلطان :مرحبا بكم
ام فهد :مرحبا بتس اكثر
ام سلطان براحه:حبكم من حب الهنوف ..
ام مفلح :الله يحبكم ..الهنوف دانه
ام سلطان :الله يسلمتس ويخليتس ..تفضلوو مدو يديكم
اجلسن يتقهون مع ام سلطان وموضي واقفه مع النايفه عند الباب
موضي :شفتيها ام شعر اشقر
النايفه :ايه هاذي الي يقصدها نواف
موضي :وين شافها
النايفه :ناصر الي يعلمني
موضي تلف لها :وش يقول
النايفه :شافهم وهو واقف يناظر من شباك غرفته كانو راجعين من البحر سوا وراكبه معه الجتكسي تبعه نزلها وراجت لشاليه الهنوف
موضي بستغراب :وش الي خلاها تركب معه نواف مستحيل موب راعي هالحركات
النايفه :اساليه بيقولتس على طول موب على الصامت

نوف :شكلهم يحشون فينا
منيره بغرور :وليه يحشون جمال ودلال والله ان احلى من البنات الي هناه
غزيل :عيونهن بساره
ساره براعه :ليه ماقلتي لي ارز نفسي حرام عليتس ياغزيل ..اصلبت نفسها ورفعت راسها بغرور
نوره تمسك راس ساره وتنزله :شوي ارقبتتس كسرتيها .
ساره تبعد من يد نوره :يمه منها اعرست ماتبيني اشوف نصيبي
نوره :هههههه الساعه المباركه عرستس ..
وقفت عند المرايه وناظرت بفستانها الاحمر طويل وضيق وبسيور رتبت روجها الاحمر الصارخ مررت البلاشر الوردي على خدها الناعم والماسكرا زادت كثافة رموشها حددت عينها بالكحل السايل و شدو دخاني مدموج باحمر بطريقه ناعمه ناظرت لشعرها مدخله اطرافه لداخل يلامس كتفها رتبت قذلتها من قدام على حواجبها وابعدتها على جنب شوي لاتغطي على عيونها ابتسمت براحه ولفت للباب شافته واقف متعنز على الباب يناظرها بشرود
الهنوف بحراج ابتسمت وناظرت لاظافرها المطليه بااحمر قاني :وش رايك..ارفعت راسها وابتسمت بخجل
قرب منها وامسك اكتافها العاريه مررر يديه على خدها وشفايفها :موب حرام اتسوين كذا بنفستس ..تعرضينها للخطر
الهنوف :ابيهم يشوفون قد ايش انا فرحانه ومبسوطه ..
ضمها لها بهدؤ:اشوي وارجعي لي ..
الهنوف :من عيوني ..
ابعدها منه وتنهد:تسلم لي اعيونتس تبقى تذوبني وتهنيني..
الهنوف بحراج من اطراءه الهادي نزلت راسها :الحين بروح
امسك يديها وانزلو لتحت
رفيف تدخل لداخل وبزهق :ماما لسى ماوصلو
موضي:الحين بس بياصلون
اطلعت رفيف لبرى شافت سيارة الهنوف توقف برى اسرعت لها وبفرحه :اخيرن
ابتسمت الهنوف وانزلت :تاخرنا
رفيف :مره ..لفت لمنصور ..شوفي اهلتس جاوو
لفت من وراها الهنوف وبفرحه :منصوووور
اعرفها منصور واجا يركض لها :خاااااااااله
انزلت له وضمته بشوق :حبيبي ..ابعدت منه وضمت صباء
الهنوف:وش لونكم
منصور :طيبين ..شوفيهم كلهم داخل ..
ابتسمت الهنوف واتجهت للباب الرئيسي افسخت عباتها وعطتها للخدامه رتبت شكلها عند المدخل وادخلت لهم
موضي تسلم عليها وبفخر :طله مميزه
الهنوف:تسلمين
النايفه تقرب منها وتسلم عليها :ذوووق ..ياحظه ابو علياء فيتس
الهنوف ببتسامه :كل هالزين له
موضي :شافتس قبل تجين
الهنوف:ايه غصب عني ماكنت ابيه يشوفني الا لما اجي
موضي :عشان كذا تاخرتي
الهنوف ببتسامه هزت راسها :اخوتس راقي باسلوبه موب همجي ..ويعرف وين يحطه بالوقت المناسب
النايفه :دوومه كذا ليت فيه منه مليون..
الهنوف بضحكه:الحمدالله مافيه الا واحد ولي ..
موضي :هههه حسوده
الهنوف تلف لا ام سلطان الي نادتهاوبضحكه:يالله بروح لهم مسكتوني..اتجهت لامها
ام فهد توقف بفرحه وعجاب :اسم الله عليتس
وقفت ام سلطان بفخر وراحه:هاذي قدها بنتنا
ابتسمت ام فهد وام مفلح اتجهت لهم الهنوف سلمت على امها وخالتها وام سلطان
ام فهد بحنان :تاخرتي
الهنوف بحراج:تاخرت مابديت البس
ام سلطان :انا قلت لموضي تروح تجيبتس منه
الهنوف بفشله نزلت راسها
ام فهد :انا بكلم ابوتس وفهد يجون الحين
ام سلطان :بقول لموضي تحسب احساب استضافتهم.
ام فهد :مايحتاج بام سلطان الله يكثر خيركم جاين يسلمون على الهنوف وبنمشي سواء
الهنوف تلف لامها :وينهم
ام فهد :يتشمون ومعهم مساعد بالرياض
ساره بحماس :متى تجينا طولت عندهم
نوره بتأمل :مشالله روووعه
غزيل:اسم الله على اختي شوفي كيف اعيونهم
ساره :وينها لمياء تشوفها
نوره :بتجي بس تاخرت
نوف :غريبه وينها
الهنوف :انا بروح للبنات
ام سلطان :روحي يامي
راحت لهن وهن يوقفن كلهن ويتقدمن منها
الهنوف بفرحه وشوق :هلاا وغلااا فيكم كلكم...
تقدمن منها وسلمن عليها كلهن
الهنوف :وينها لمياء
نوره :بتجي الحين
الهنوف :اشوى ريحتيني ..
اجلسن بجلسه دائريه
غزيل :شفنا علياء وخذتها الشغاله بسرعه
الهنوف ببتسامه :جاتني العصر بالفندق ورجعها سلطان لهناه بسرعه
نوف :يبي يتفرد بتس
الهنوف تناظر نوف وبغرور :وش رايتس فيني
نوف تناظر خواتها هزت اكتافها :طالعه فنانه بكل شي
الهنوف :لا مابي هاذي ابي مزيونه
نوف تنهد بستسلام:مزيونه
الهنوف :هههههههه اعترفتي اخيرن
نوف:تعالي جبت اجلالتس الاسود معي
الهنوف تضحك بقوه :ياحبي له
نوف :ايه قسم انه بالشنطه
الهنوف:مابيه عطيه ساره يجبي لها الحظ مثلي
ساره :الي يجب لي الحظ مثل الهنوف عطوني اياها مع اني مادري ويشو ..
اسحبت يدها بقهر منه ولفت له:هذا الي تبيه اوصلو قبلي
مفلح :هههههههه متزينه باحلى حله وطالعه لي وش تبيني اسوي
لمياء بقهر وصوت خانقته العبره :همجي ..
مفلح يمسح دموعه من الضحك :يالله شوفي مافاتتس شي تزينتي من جديد .. انزلي لهم
لمياء بغيض تفتح الباب وتنزل :روح مانيب جايه معك اهلي هناه
مفلح يرفع جواله لها:بعض خوياتي بالرياض اهناه
لمياء ترص على اسنانها بقهر وعصبيه :مفللللللللح
مفلح يضحك :الساعه عشر انتظر
لمياء بقهر مكبوت وغرور :الساعه 11
مفلح :الساعه 11 مافيه مشكله لعيونتس
ابتسمت من داخلها وادخلت لهم داخل
وقفت بينهم تدور بعيونها


النايفه ببتسامه :تدورين احد
لفت لها لمياء ابتسمت تقدمت تسلم عليها
لمياء:ادور الهنوف
النايفه تأشر لها:وهل يخفي القمر
ابتسمت لمياء واتجهت للهنوف الجالسه وسط البنات وتسولف بحماس
لمياء بصوت عالي :ماحد افقدني ..زي كل مره
الهنوف توقف لها وتضحك:عاد هاذي المره موب زي كل مره ..
ضمتهااا بقوه وبفرحه :المره هاذي متاخره مبسوطه
لمياء :يعرف يقهرني
الهنوف:ههههه زي العسل على قلبتس
لمياء :ههههه احلى منه..وبحنان ..امس مانمت من الفرح كل مادخلني النوم رجعت اذكر حالتس وصوتتس المبسوط
الهنوف تجلس وتجلسها جنبها:نفس الشعور انا مانمت وانا اشوفه بجنبي..وبضحكه وصوت خانقته العبره ..لفيت اشوفه لقيته مانام يطالع لي يحسب اني نمت
لمياء ببتسامه:الله يخليكم لبعض ويدوم المحبه
الهنوف ترف يعيونها بقوه لاتطيح دموعها : بعد العشاء بنروح لستراليا ..
لمياء :بتتاخرون هناك
الهنوف:النايفه ورجلها هناك وراح نكون هناك قبل ياصالون سلطان يقول اذا جاو جلسنا معهم اسبوع وبنرجع هناه ..ومدري متى بتجي
لمياء :وابوي بتروحين ماسلمتي عليه
الهنوف بتسبعاد:لامستحيل ,,امي دقت على فهد وراح يجون بعد شوي
لمياء بتذكر :عطيني رقم سلطان مفلح يبيه
الهنوف تمد يدها لجوالها :وليش
لمياء تناظر بجوال الهنوف المزخرف بلالماس من جانب واحد والجناب الثاني نازله منه اعلاقه صغيره الماس بقلب
لمياء بعجاب:يجنن جوالتس
الهنوف بحب :من سلطان توى عطاني اياه اليوم
لمياء :وش مكتوب بالقلب
الهنوف تبتسم وتهز راسها بضحكه:هاذي كلمة السر مراح اقراها لتس الا اذا عرفتي تقرينها
لمياء برجى :اماانه قولي لي
الهنوف تهز راسها بالنفي :مستحيل
خذته لمياء واقعدت تامله وبقهر :متشابك وش مكتوب
الهنوف تاخذه منها وتامل الكلمه ماعرفت تقارءها بس سلطان قراءه لها_ ذقت من هواها اعذبه_
وقفت :ماراح اقول
لمياء :وتخلينه بخاطري
الهنوف:وش اسوي فيتس ماعرفتي تقرينه ..
قامو للعشاء ومابقى الا الهنوف وساره والنايفه ولمياء
الهنوف ببتسامه :النايفه من زمان وهي حابه تعرف عليكم
ساره :وحنى اكثر ماخلت الهنوف سالفه انتي فيها الا وقالتها
النايفه بشك :حتى الشينه
ساره بضحكه:لا مافيها شينه
النايفه ببتسامه :اشوى اطلعت كتومه مرت اخوي
ساره تناظر الهنوف باسى:كتومه ماظنيت
الهنوف بضحكه تناظر ساره بخبث:اوريتس انا كتومه ولا لا
ساره :قولي لنا
لمياء :اي والله قولي ماعندنا اسرار
الهنوف تنهد وتلف لنايفه :اخوتس نواف ماقال لكم شي وانه شاف وحده بوسط البحر
ساره بصدمه تناظر الهنوف بقهر واحراج :الهنوف
لفت لها وبضحكه اغمزت لها
ساره بصوت واطي :امانه اسكتي مستحيه منها ..وبرجى.. اقطعي السالفه قبل تروح تقول لاخوها
النايفه ببتسامه :ايه اذكر انه قالي
لفت لها ساره بفشله وصدت منها وهي تكلم لمياء بصوت واطي:فشله اكيد قالهم واضحكو علي..
الهنوف بستغراب :متى قالتس
النايفه :قالي ناصر انه شافهم بس استغربنا انهم بعض في ذاك المكان
لفت ساره بخوف انهم فسروه على كيفهم :كنت منقلبه بالجتكسي وكان هناك وساعدني بس
النايفه بتفهم :اهااا كذا يعني ..واقول وش معلقه لهالحد الا الالمشوار من هناك للشاطي
ساره بحراج من كلامها اسكتت وصدت منها وهي تناظر لمياء وتعكف شفايفها بخوف
النايفه توقف :يالله تفضلو على العشاء ..وقفت وراحت معها الهنوف ولمياء وساره اجلست تنفخ على نفسها
نواف برجى :موضي قولي لي جات معهم
موضي :مانتب صاحي ..وااذا جات وش تيبني اسوي
نواف :روحي اخذي رقم امها ولا رقمها
موضي برفض:لااا يانوافوه وبتخطبها وانت ماقلت لنا سالفتك
نواف بقهر وترجي:شفتها كم مره شفتها بالبحر وشفتها تدور علياء وبعد شفتها بمكان ثاني
موضي :وين
نواف بغيض:انتي شاكه فيني
موضي:ايه من حقي اراقبك اختك الكبيره ولازم احاسبك
نواف :والله انتي تقهرين لو اني رايح لنايفه ابرك
موضي:النايفه ماتقدر تاصل لمواصيل الخطبه معها
نواف بستسلام :طيب شفتها بروب شباكها مفتوح وانا واقف عند شباكي وناظرت لها
موضي بستهزاء:وناظرت لها بدون قصد
نواف يزهق :عليها روب موب عاريه وبعدين انا ناوي اخطبها
موضي بتردد:بروح اخذ رقم امها من الحريم الكبار معهم
نواف :وليش ماتقولين لها بنفسها وتقولين بعد ان اخوي بخطبتس
موضي :اقول ودك تسكر
نواف :ههههه طيب ياله ..
صكه منها ولف لسلطان ومحمد الي اقبلو عليه ومعهم اوراق وملف كبير
سلطان يحذف الملف على الطاوله قدام نواف :هذا الملف هايت مع من هب ودب
نواف يناظر للملف ويفتحه:مع سكرتيرك
سلطان :هذا مايصير الا معي ومعك بس
نواف :اذا مكلية صكوك المخطط والاسطبل مختوم عليها ومعروف للجميع لك وش نبي نحتفظ فيه ...
سلطان يرفع وحده من حواجبه بسخريه :افتحه وشوف
افتحه شاف توقيع ابوه فوق الختم يرفض ان الامر ينفذ
نواف بصدمه :ماتوقعته بيصير
محمد ببتسامه :لاتخاف
سلطان بصرامه :هذا ماصار بس ابيه كبوة جواد ... عشان تهتم بالاوارق هاذي
نواف بفشله :انا متاسف ..ماظنيت انه بيقدر يوقع فوق الختم ..ارفع راسه لهم..قدرت ترجعه ولا كيف
سلطان :اعرفه بنفسك او سال وش لون صار وارجع ..لف منه واطلع لبرى
نواف يحك راسه بحراج :توني اعليمي ..وش لون احفظه لملكيته
ممحمد :ماظن انه بعد بيعطيك اياها..اخوك ذيب اكثر منك ..الملف هذا اوارقها مصوره موب الاصل بصور تهكيريه ..والاصل مخبايه
نواف بتعجب :اووووه وانا حسبتها الاصل
محمد يهز راسه بعتب :حسبتها الاصل ومهملها كذا
نواف :لا والله الحمدالله على وجوده..
محمد :بيروح لستراليا وبتقعد انت ورنا وش بتسوي
نواف :الله الله فيني يامحمد تكفىىى انا بعد وراي عرس وتنظيمات
محمد:ههههههه
وقفت لابوها بمجلس موضي وضمها بحنان وباس راسها :وش لونتس
الهنوف:الحمدالله طيبه بشوفتك
ابوها ببتسامه :اثر بنتي تعشق وانا مادري
الهنوف بحراج نزلت راسها
ابو فهد بفخر وثقه :اعشقتس ولد ابن ...
الهنوف ببتسامه ارفعت راسها لهلها وخواتها وناظرت علياء بيد امها :كل حالتي الي انا فيها الحين بفضل الله ثم بفضلك انت وامي ساعدتوني الله يخليكم لنا
ابو فهد يبوس راسها :ويخليتس لنا ويخلي ابو علياء لتس
ابتسمت ولفت لفهد تقدم منها وسلم عليها
فهد ببتسامه :مري علينا بنشتاق لكم ولعلويه
الهنوف :اكيد راح اكون عندكم بكل عيد ...
ام فهد بحباط :بس بالعياد
ابو فهد :اهم شي نفسيتها
الهنوف ببتسامه :فديتك لفت لامها ..هاذي الاكيد يمه انشالله والمرات الثانيه مفاجاءه
لمياء تقرب منها :ان ولدت لازم تجيني بالنفاس
الهنوف بتاكيد وابتسامه:اكيد لازم اشوفتس بعد الولده على طول
منصور يمسك يدها :خليني اروح معكم
الهنوف تنزل لها :وين حبيبي
منصور :هاذيك بنتكم رفيف تقول انها بتروح معكم اذا سافرتو وانا بروح معكم وبقهرها تقول ماتقدر تروح معهم
الهنوف بضحكه :اذا وافق ابوك خذيتك
لف منصور لامه وبرجى:قولي له
اسحبتها لها غزيل وببتسامه :ماخبلك ياحبيبي
اضحكو ونوره تقرب من صوبها من جنب الثاني بعيد من ابو فهد
نوره :ماتشوفين شر..الله يحفظكم
ضمتها الهنوف وبشوق :مرت الايام وشفتي صرنا امهات وزوجات
نوره بعبره :ايه ..ابعدت منها .. ان ولدت برسل لتس اول وحده
الهنوف :يارب يشبه لابوه
ساره تبعد نوره وتسلم على الهنوف:يارب يسمع منتس ابي ولد اخوي مزيون
نوره :ياحظه ان صار لراشد
الهنوف :هههه ورينا ياساره من بتاخذين وخلينا نشوف اولدتس من يشبه
ساره بمزح وضحكه :انا اولدي بيشبه لولدكم ذاك المزيون
الهنوف تضحك :كلهم مزايين
ساره تناظرها وتصد عنها بقهر:لا اقصد الي طب علي...هههههههههه
الهنوف :هههههه نواف موب حلو
ساره :ههههه لاتخلينا انتهواش على الفاضي
ام مفلح تسحب يد الهنوف لفتها لها وسلمت عليها
دق جوالها شافت رقم السواق لفت لهم باست راس ابوها وامها وودعت الباقين الي اطلعو من وراءها لسياره تنتظرهم برى للمطار
موضي بسرعه تطلع وتنادي ساره الي لفت عليها وبسحى منها راحت لها
موضي تمسكها مع يدها :ابي رقم ابوتس
ساره :الوالد متوفي
موضي بحراج:الله يرحمه ماعندي علم
ساره :عادي فديتتس
موضي:طيب رقم الوالده
ساره :جوالي موب معي وموب حافظته
موضي تناظر لهم جالسين بالجلسات الصغيره على احفاف الطريق الحجري ينتظرون السايق
موضي بجديه :تعرفين اخوي نواف
ساره بستغراب وخجل :لااا ماعرفه
موضي:اخوي نواف هو الي ساعدتس بالبحر
ساره تنزل راسها بسرعه وبحررااج:ايه عرفته
موضي ببتسامه:اطلب مني اخطبس له
ساره بصدمه وراعه :انااا
موضي تهز راسها:ايوه انتي ..شافت ساره ساكته بحراج ابتسمت ولفت منها متجهه لام فهد
موضي:معكم رقم ام ساره
ناظرن البنات ساره ثم موضي
ام فهد تطلع جوالها :ايه معي ..عطته لموضي الي سجلته والفت لساره الي اسرعت واجلست بين لمياء ونوره
موضي تقرب منها:اخوي نواف مافيه منه اثنين طيب ومتفاهم لابعد حد وراح تنبسطين معه صدقيني ..راح نكلم الوالده وبنكلمها فيتس واتمنى توافقين ماتصدمينه لاني عارفه انه تعلق فيتس ..اخذي الامور ببساطه وفكري
ابعدت منها موضي وهي منصدمه وفاتحه عيونها على وسعها
لمياء بضحكه استغراب :الا يالكلبه سويتيها ورحتي للهنوف
نوره تطق ظهر ساره بقوه وبفرحه :وش رايتس انخليتس هناه ونادي راشد وخالتي
ساره تناظره نوره وبألم :شكرا على الظربه على انها مؤلمه بس حسيت اني في الواقع ..لفت منهم وببتسامه اضحكت ..متعلق فيني ..هههههههه
نوره :اجل موافقه
ساره ترز نفسها :لا اصبري بروح لنعيريه وهناك فكر
لمياء تناظرها بستهزاء :ايييييه لو اشوف قلبها يرقع
ساره ببتسامه وتفكير:الصدق احسكم تسمعون دقات قلبي ..ناظرت ليدها ولمست وجهها ..حمرت صح
نوره تضحك :والله شفناها واضح وموضي تكلمتس بس ماحبينا نحرجتس
ساره بحراج :كنت عارفه انه اوضح فشله
وقفو لسيارة الي اقلتهم لمطار الملك خالد متجهين لنعيريه
مدت علياء على الخادمه الي اوصلت من بيتهم الي بالمزرعه خذت علياء واتجهت لغرفتها تنومها افسخت عباتها ورتبت شكلها بالمرايه رقت لفوق مشت بخفه بين الاسياب طلت عليه بالغرفه شافته واقف عند المرايه ويمسح شعر ال***وكه ويناظرها بتامل
الهنوف تقرب منه وببتسامه :ناظرني انا اقولك الحقيقه
لف لها بسرعه وببتسامه :هلا وغلا ..
الهنوف ببتسامه:وش تأمل ..
سلطان :ابتيس تعدين لي شعرات الشيب الي اطلعت لي
الهنوف تقرب منه امسحت شعر ذقنه وبحب:مافيه ولا شعره
سلطان يحاوطها بيده وببتسامه:لا فيه خمس..
الهنوف بضحكه :عديتها
سلطان ببتسامه حالمه ناظر لها ويده يمررها على فمها وخدها:انبسطتي عندهم..
الهنوف بخجل :لا.. لا.. اعد الدقايق لاارجع لك..
سلطان يقرب منها ويبوسها بوسه عميقه بحب وشوق ..
ابعد منها :الرحله بعد ساعه الافضل نمشي الحين
حست بحراره بوجهها :بغير ملابسي وبروح اغير لعلياء مع انها توى بس نامت
سلطان يمسح خدها :تكممل النومه بالطايره
ابتسمت الهنوف وراحت تبدل ملابسها انزل لتحت وادخل على علياء شاف الخادمه تهزها بسريرها
سلطان :صحيها ولبسيها انا انتظر برى جيبيها لي
وفت الخادمه وهزت راسها بحترام
تروشت على عجل البست ارفعت شعرها لفوق واحد خذت عباتها وانزلت تحت مافيه احد بالبيت اطلعت لبرى شافتهم جالسين بكراسي الحديقه وعلياء بحظنه
الهنوف تلوح لهم بيدها وببتسامه :تجون اوجي
سلطان يوقف ويبستم:راح نجي حنى
اوصلو لها واتجهو للمطار في الطايره جالسه بمقعدها على الشباك وبجنبها سلطان وعلياء بحظنه
الهنوف بقلق وخوف:خاف اذ ملنا تطيح علياء..وبعدين وش فيها الطائره تهتز
سلطان يناظرها :مراح تطيح وهي بحظني..وببتسامه اخاف انتي الي خايفه لاتطيحين
الهنوف بحراج :ايه خايفه ومره بعد
مد يده على كتوفها ويد على علياءء :تطمني
ابتسمت بخوف وهزت راسها
بعد يومين ببيت بريف سدني بمتداد الحقول الواسعه ..
لبست علياء شورت ابيض وبلوزه بيضاء مشت بشويش شافته جالس بالشمس في وسط الردهه ويديه ورى راسه والتلفون قدامه اسبيكر يكلم مشت بشويش وحطت علياء عند الباب الزجاجي وارجعت لورى وهي تشوفها تسرع بالحبي لاابوها
ادخلت الحجره بدلت ملابسها بفستان شيفون كحلي طويل لفوق الكعب بدون اكمام فكت شعرها وسيحته مره على وجهها حطت روج وردي وبلاشر وردي خفيف
البست جزمتها واطيه كحليه بخت عطرها واطلعت لهم برى
شافته واقف عند سياج الردهه وبحظنه علياء ويناظرون الاحصنه
الهنوف تبوس خده ووقفت جنبه :صباح الورد
ابتسم وحط يده ورى اكتافها :صباح الحب ..عندي خبريه حلووه تعجبتس
الهنوف ببتسامه:الاخبار الحلوه تجي من الحلوين
سلطان يلف لها ويبستم:نواف كملني قبل شوي بكره بيجون اهل البنت الي خاطبينها لرياض بيتملكون وبيسافرون لسبانيا الى ان نجي كلنا ويسون حفلهم..
الهنوف بفرحه :الله يوفقه ويسعده
سلطان :ماعرفتي العروس
الهنوف تهز راسها بلاا :ماعرفها اكيد من بنات عمكم
سلطان :لا اسمها ساره تقرب لتس كانت معكم بالحفل الي سوته موضي
الهنوف ببتسامه حلوه وفرحه :ايه بنت عم امي ساره من جماعتنا ...تستاهل نواف ويستاهله ..الله يوفقهم بس ماكانهم استعجلو
سلطان :نواف هو المستعجل حن عليهم الى ان جاوو..ابتسم ولف لها ..اذا هي مثلتس مالومه لو حن عليهم
الهنوف تحط يدها ورى ظهره وراسها على كتفه وتنهد بحب
اسكتو شوي وهم يتاملون الطبيعه
الهنوف ببتسامه :تناظرون الاحصنه من صبح
سلطان :نركب واحد
الهنوف بحماس :ماعندي مانع ..
سلطان يمد لها علياء :خليني اجيبه لهناه
انزل درجات السلم خذا له احصان اركبه بمهاره واتجه لهم وقف بجنب البيت وانزل
سلطان يقرب من الهنوف :عطيني علياء
مدتها لها خذاها وحطها بالكرسي ولف للهنوف ارفعه بقوه وحطها فوقه
سلطان ببتسامه :اهدي عشان مايمشي
الهنوف ببتسامه متردد :وش رايك نهون
سلطان يمد لها علياء :لا موب راي زين
خذت علياء وحطتها بحظنها وهو يرقى من وراها ويمسك الجام الفرس
سلطان :خلكم هادين ..علياء بتطلع اشجع من امها
ناظرت الهنوف لعلياء الي تحرك بسرعه تبي تمسك شعر الفرس واضحكت
مشو بالحقول القمح الواسعه بولايات العاصمه الاستراليه
وقف عند الاشجار وصوت الهواء يحرك اغصانها انزل ومد يده للهنوف انزلت ونزلت علياء للارض
قدامها لقدامه وحاوط اكتافها بيده وظهرها لصدره :ياااه شفتي كيف الحياه حلوه
الهنوف تلف براسها له وترجع تناظر لقدام ببتسامه :ايه حلوه يوم اني حبيتك وانتي تحبني
سلطان بضحكه :كنت اسالتس عن سالفة الاعجاب ماكنتي تحبيني..
الهنوف بغررور :لا كنت اكرهك
سلطان :ههههه طيب وليش كنتي تهتزين ومرتبكه
الهنوف :ههههه منغاضه منك اونك تحبيني وعارف وتقهر
سلطان بهدؤ ضمها لها بقوه :جرحتتس
الهنوف بحب وحنان :الجرح لو منك يطيب حتى لو كان الون واشكال
باس خدها وحط ذقنه على كتفها :بالهمكان ومع اصوت الاشجار اشتقت اغني لتس
لفت له ووضمت وجهها بيدها الصغيره :غني يسمعك قلبي قبل اذاني..
ضمها بقوه وبصوت خافت:احبتس يالهنوف
الهنوف :وانا بعد احبك..
ابتسم براحه اجلس وجلسها بجنبه وناظر لعلياء الي تناظر الارانب بستغراب تمشي حولها
سلطان بصوته الحلووو والجذاب:
جتني تشكّى من عنـا الدهـر فيهـا
جتني تقول جروحها ألوان واشكـال
جتني وانـا قلبـي حزيـن عليهـا
جتني واشوف بعينهـا كـل غربـال
قامت تلعثـم واختلـط مـع حكيهـا
نغمة حزن أضفت على الصوت موّال
ظلم الدهر(شـنّ) المعـارك عليهـا
كن البنيـه مهـرة ٍ والظلـم خيّـال
لحظـة تأمّـل وقفتـنـي بيديـهـا
(ضمّيتها) وقامت تشاهق كالاطفـال
(عانقتهـا) ودموعـهـا تنتشيـهـا
وفتحت انا قلبي لجل تشكـي الحـال
فجـأه لقيـت العيـن تنظـر إليهـا
شاهدت انا منظر يليّـن لـه جبـال
شفـت الغـراق بعينهـا يحتويـهـا
شفت الكحل إختلط مع دموعها وسال
فزّيـت انـا فـزّت شجـاع ٍ ايبيهـا
حبي لها ( قد كـان يبقـى ولازال )
هاتـي همومـك حمّلينـي أبيـهـا
أبغـى أشيـل الهـم والهـم ينشـال
أبغـى أكـون بدنيـتـك مهتويـهـا
هاتي يدينك وانسـي القيـل والقـال
إنتي حياتي .. لا .. حياتـي مابيهـا
إلا وإنتي بوسطها في كـل الاحـوال
يابنـت هاتـي دمعتـك أحتريـهـا
أستغفر الله دمعتك (للوضـو) ازلال
وان كان قصـدك دنيتـك إتركيهـا
خليني اسرح في سما الحب واختـال
يالله تعالـي وبسمـتـك إفرديـهـا
إمـا نفعتـك والا مانيـب رجــال
وكـل الهمـوم السابقـه أنكريـهـا
واعترفي بشي ٍ وحيـد ٍ لـك لحـال
بمسح دموعـك ضيقتـك إرفعيهـا
وجازي ليال الظلم والظلـم باهمـال
والله تـرا الدنيـا حقيـره وفيـهـا
فيها الكريم وبسطهـا كـل الانـذال
حطيت انـا يـدّي بممسـك يديهـا
وابحرت انا والغاليه ببحـور الامـال
رحنـا لديـره وردهـا مستضيهـا
وعشنا حيـاة الحـب أيـام وليـال
*****
.قصة عشق بدات لتتعمق..تبحر لتغرق..ثم تطفو ببقايا حطام ..حطام يجتمع بلتحااام..هي قلوب اجتمعت لتحب.. وعاشت لتوفي ..
.هكذا هي حياة الاخيار ..دف يمتلي عشق...ماضي لم يبقى بين الانقاض فهناك من يعرف اين يضع يده وينتشله ليبني منه مستقبل تزهر له شفاه..وتنبض له قلوب..

&نهاية الروايه &


 
 

 

عرض البوم صور احاسيس منسيه   رد مع اقتباس
قديم 20-03-12, 04:09 AM   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : احاسيس منسيه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

حسوس

ربي يعطيج الف عافيه على النقل المميز

روايه اقل ما يقال عنها قمه

تسلمين يارب

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 26-03-12, 05:35 PM   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2006
العضوية: 7220
المشاركات: 47
الجنس أنثى
معدل التقييم: سمرووره عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 18

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سمرووره غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : احاسيس منسيه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

رااااااااائعة

 
 

 

عرض البوم صور سمرووره   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القصور, اسقطت, دموع, حسون
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t172770.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 26-09-14 11:46 PM
ط¯ظ…ظˆط¹ ط§ط³ظ‚ط·طھ ط­طµظˆظ† ط§ظ„ظ‚طµظˆط± ط؛ط±ط§ظ… This thread Refback 26-08-14 05:27 PM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط¯ظ…ظˆط¹ ط£ط³ظ‚ط·طھ ط­طµظˆظ† This thread Refback 14-08-14 03:39 PM
ط¯ظ…ظˆط¹ ط§ط³ظ‚ط·طھ ط­طµظˆظ† ط§ظ„ظ‚طµظˆط± liilas This thread Refback 06-08-14 08:08 AM
ط¯ظ…ظˆط¹ ط§ط³ظ‚ط·طھ ط­طµظˆظ† ط§ظ„ظ‚طµظˆط± liilas This thread Refback 04-08-14 04:30 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 12:29 AM


الساعة الآن 05:33 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية