لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > سلاسل روايات مصرية للجيب > روايات أونلاين و مقالات الكتاب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

روايات أونلاين و مقالات الكتاب روايات أونلاين و مقالات الكتاب


الأرشيف : للكاتب د/ أحمد خالد توفيق كاملة

السلام عليكم أهل ليلاس الكرام عودة مع روايات الدكتور أحمد خالد توفيق ولكن اليوم مغامرة غريبة و طريقة أغرب تابعونا :8_4_134:

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-02-12, 09:32 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 32680
المشاركات: 18,369
الجنس أنثى
معدل التقييم: عهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسي
نقاط التقييم: 9761

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عهد Amsdsei غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : روايات أونلاين و مقالات الكتاب
Creep الأرشيف : للكاتب د/ أحمد خالد توفيق كاملة

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم

أهل ليلاس الكرام

عودة مع روايات الدكتور أحمد خالد توفيق

ولكن اليوم مغامرة غريبة و طريقة أغرب

تابعونا

الأرشيف

 
 

 

عرض البوم صور عهد Amsdsei   رد مع اقتباس

قديم 20-02-12, 09:35 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 32680
المشاركات: 18,369
الجنس أنثى
معدل التقييم: عهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسي
نقاط التقييم: 9761

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عهد Amsdsei غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عهد Amsdsei المنتدى : روايات أونلاين و مقالات الكتاب
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

د. أحمد خالد توفيق يكتب: الأرشيف (1)


جاءت أمي منذ أسبوعين بجمجمة غريبة الشكل

إعلان مناقصة:
لشراء عشرة صناديق خشبية حجم الصندوق 2 متر في متر عرضًا، وذلك لشركة خاصة تعمل في مجال التخزين. الاتصال برقم (.....) لتحديد موعد للمقابلة. يتم شراء كراس الشروط وتحديد العطاءات في 12 يوليو 1988.


************

إعلانات مبوبة:
مطلوب شراء أو استئجار شقة دور أرضي مساحتها لا تقل عن 120 مترًا في إحدى الضواحي، أو قرية جوار القاهرة. الاتصال برقم (.....). الوسطاء والسماسرة يمتنعون.

للبيع: سيارة فولفو مو 1978 زرقاء بحالة ممتازة. رخصة صالحة لمدة عامين. اتصل برقم (......).
للبيع: مجموعة كتب قديمة ذات قيمة أثرية عالية. كلها باللغة اللاتينية. للجادين والدارسين فقط. اتصل برقم (......).

************

صفحة الحوادث:
للمرة الرابعة في شهر واحد قام أهالي قرية (ميت السواري) بالقليوبية، بقطع الطريق السريع على السيارات احتجاجًا على تكرار حوادث نبش مقابر القرية. ويُذكر أن الحادث الأول وقع منذ شهر واحد حيث فوجئ الأهالي بثلاثة قبور منبوشة وفارغة، اثنان من هذه القبور يخص أسرة المهدي والثالث يخص أسرة القليوبي، وبرغم قيام الشرطة بالتحقيق في الحادث وبرغم تعيين حراسة مشددة على المقابر مع خفيرين مسلحين، فإن سرقة المقابر تكررت بعد هذا بأسبوع. ومن جديد وجدوا قبورًا خاوية تمامًا. وبرغم تزايد الإجراءات الأمنية وقعت السرقة الأخيرة. ويعتقد رجال الشرطة أن الأمر يتعلق بمحاولة مجموعة من طلبة الطب للحصول على هياكل للدراسة، وهي جريمة حدثت من قبل، وتمكّن الأهالي من وقفها. يعود هذا الشك لكون بعض الأهالي رأوا سيارة فولفو زرقاء غريبة عن القرية قرب المقابر في أكثر من واقعة. من الجهة الأخرى يؤمن أهالي القرية بأن هذه الجثث تسرق لغرض سحري أو من أجل الأعمال السفلية. تولى الرائد (.....) والعقيد (......) التحقيق.

************

صفحة "لكل مشكلة حل" في مجلة "منوعات":

عزيزتي راندا:

هل تؤمنين بالقوى الخارقة والأعمال السفلية؟ أنا طالبة في كلية الحقوق جامعة (.....) ومن أسرة متوسطة محترمة.. نقيم في مدينة قليوب. المشكلة هي أن والدتي تؤمن فعلاً بموضوع الأعمال والسحر الأسود، وهي ترى العفاريت والأشباح في كل ركن، وتؤمن بأن هناك عملاً تحت كل عتبة. هي مثلاً تؤمن أن هناك عملاً معمولاً لي حتى لا أتزوج، هذا كلام جميل لولا إنني في العشرين، وبالتأكيد لم يفتني أي قطار، بل إن زميلي في الكلية يهيم بي حبًا وسوف يتقدم لي بمجرد التخرج.

جاءت أمي منذ أسبوعين بجمجمة غريبة الشكل.. لست معتادة على الجماجم طبعًا لأقول إن هذه غريبة وهذه طبيعية؛ كل الجماجم مرعبة وتوحي بالموت، لكن أثار جنوني أن أمي تعتبرها كائنًا حيًا وتكلمها.. تقول إنها فتاة تدعى صفاء في مثل سني، وقد قتلها أخوها في جريمة شرف، طبعًا لا أحب كثيرًا هذه الخلفيات، السؤال الثاني هو من أين جاءت أمي بهذه الجمجمة؟ قالت إنها أخذتها من الشيخ بسطويسي الذي يعرف هذه الأمور.. لا أعرف من هو الشيخ بسطويسي طبعًا، ولدى أمي على كل حال حشد من الشيوخ الذين يعرفون هذه الأمور.. لا أول لهم ولا آخر.. تطلق عليهم "أولياء الله الصالحين"، وتعاملهم بتقديس شديد، هذا ما يطلقون عليه التدين البديل في مصر..


على أرشيف مجلتنا إعلان مناقصة لشراء 10 صناديق


طيب.. سنقبل موضوع أن الشيخ بسطويسي أعطاها الجمجمة، ولكن لماذا يحتفظ المرء بجمجمة فتاة اسمها صفاء؟

قالت أمي إن هذا عمل خير؛ لأن الجمجمة تحمل عملاً سفليًا ضد فتاة معينة، وكي يبطل العمل يجب ألا تُدفن في التراب.. لهذا تحتفظ أمي بالجمجمة في الصندرة بدارنا، وترفض أي حوار منطقي.. تصوري أنني أعتقد أنها تتفاءل بها!

راندا.. قولي لي ما يجب أن أفعله لأنني فعلاً موشكة على الجنون من هذا الجو النفسي المريض، لكن بالطبع لا تطلبي أن أتشاجر مع أمي.

هالة س. قليوب


************

عزيزتي هالة س.:

خطابك له معزة خاصة لدي لأنني من قليوب مثلك، قبل أن تبتلعني القاهرة الشبيهة بالنداهة فتوقعني في غرامها، فعلاً أندهش جدًا كلما قرأت عن هذا التدين البديل الذي يمارسه بعض المصريين، ومع الأسف لا أستطيع إلا أن أصفه بالكفر الصريح حتى لو كان الأمر يتعلق بأمك؛ أولاً للموت حرمة أكيدة، لذا أنصحك بأن تقومي بسرقة هذه الجمجمة ودفنها في التراب.. هذا هو مكانها الذي اختاره الله، ثانيًا أنصحك بأن تساعدي والدتك على قراءة صحيح الدين، بعيدًا عن جو الخرافات النسوية هذا.. ربما أمكنك الاستعانة بقريب لك ليساعدها، وأذكرك بأن من نفث في عقدة فقد كفر.. هذا لعب أكيد بالنار..
اكتبي لي دائمًا..


راندا..


************

مستشارك القانوني:

"م. ع. هـ." قليوب:

بالتأكيد يمكنك طرد هذا المستأجر من بيتك. من الواضح أنه أخلّ بالتزامه بالعقد، وأنت تقول إنه يصدر أصواتًا مزعجة تضايق الجيران، وقد حرروا له عدة محاضر، كما أنه لا يظهر في النهار أبدًا لكنه في الليل يقيم على ما يبدو حفلات صاخبة، تقول إنك خائف منه وتخشى أن يتحرش بك، لكن أؤكد لك أن القانون في صفّك.


************

عزيزي هاني:

أعرف أنك لم تعتد تلقي خطابات بالبريد الإلكتروني مني، وأننا نتكلم بالهاتف لسهولته، لكني أريد فقط أن أرتب أفكاري، كنت أراجع أرشيف مجلتنا على الإنترنت عندما وجدت إعلانًا عن مناقصة لشراء عشرة صناديق خشبية.. لا أعرف أهمية هذه الصناديق، لكن خطر لي أن رقم الهاتف مألوف.. وعلى سبيل الفضول أجريت بحثًا عن هذا الرقم في الأرشيف.. وجدت إعلانات غريبة فعلاً.. بيع كتب باللاتينية.. بيع سيارة فولفو.. شراء شقة بالطابق الأرضي..
ألا يثير هذا فضولك؟ أعرف أن هناك ألغازًا عديدة أثارت ريبة الشرطة عندما قلبوا صفحات الإعلانات، وأنا هنا أتساءل: ما الذي يجمع بين هذه الطلبات الغريبة؟ وكلها في مدى أقل من شهرين.. هل لديك فكرة ما؟

راندا..


يُتبع

 
 

 

عرض البوم صور عهد Amsdsei   رد مع اقتباس
قديم 20-02-12, 09:36 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 32680
المشاركات: 18,369
الجنس أنثى
معدل التقييم: عهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسي
نقاط التقييم: 9761

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عهد Amsdsei غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عهد Amsdsei المنتدى : روايات أونلاين و مقالات الكتاب
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

د. أحمد خالد توفيق يكتب: الأرشيف (2)


أمي جالسة أمام الجمجمة وقد اضاءت بعض الشموع حولها

عزيزتي راندا:
فكرة غريبة أن تبحثي عن الإعلانات المرتبطة برقم هاتف معين.. بالتأكيد لم يجرب هذا أي واحد منا من قبل، وعلى كل حال لست ميالا إلى وجود أي ارتباط.. وحتى لو كان هناك ارتباط، فمن حقّ أي واحد أن يبتاع صناديق وأن يبحث عن شقة.. أنا بحثت عن هذا الرقم على الإنترنت، ووجدت عن طريق جوجل إعلانين، لا شك أن صاحب هذا الهاتف يعشق الشراء والبيع لا أكثر.

أقترح أن تكفي عن طريقة البارانويا هذه وتعيشي حياتك.. أتابع ردودك على القراء في المجلة وتعجبني جدا.. تحلين المشاكل بسلاسة وسرعة فائقة، وإنني لأتساءل لماذا لا تحلين مشكلتك العاطفية الخاصة؟ دمتِ لي.
هاني
***********
عزيزي هاني:
ربما أنت محق.. هناك لحظات أعتقد فيها أنني ذكية أكثر من اللازم، أو أن أنفي شديد الحساسية.. لا بد أن هذا يندرج تحت قائمة الغرور الأنثوي الزائد. الأنثى تعتقد أنها أذكى من الرجل ومن أي واحد آخر.. هذا شيء معتاد ومعروف.. أنت تعرف أن من يصيح أولا إنه يشم رائحة شياط هو غالبا أنثى.. والرجال يعتبرون هذه هستيريا، لكني دعني أؤكد لك أنني بعد زلزال 1992 شعرت بالأرض تترجرج ذات مرة، وقال كل الناس إنني مخبولة، وبعد هذا قرأت في الصحف عن موجة ارتجاج ضعيفة جدا من التوابع.

مشكلتي العاطفية الخاصة؟ أنت؟ أنا احبك كثيرا، لكني ما زلت لا أجد الشجاعة كي أمنحك حياتي وكل شيء.. الزواج خطوة مرعبة جدا وجبارة تشبه الوثب فوق الهاوية، وأنا أخشى هذه الوثبة جدا.. برغم أنني لو وثبت فلن أختار سوى هاويتك أنت.. أرجو أن تتحملني أكثر يا هاني.
راندا
************
عزيزتي راندا:
هل تذكرين مشكلتي مع الجمجمة؟ أنا هالة من قليوب التي رددت عليها منذ عددين.. كانت عندنا خادمة مسنة اسمها أم أيمن، أعطيتها بعض المال، وطلبت منها أن تتخلص من تلك الجمجمة اللعينة. هناك مقابر قريبة ويمكن أن يتم كل شيء بسهولة. تسللت المرأة وقد لفت الجمجمة في قميص قديم.. وكان عليها أن تعطيها للحاد وتجعله يقسم بالله أنه سيدفنها.

ما حدث هو أنها تأخرت ساعة كاملة.. ثم عادت ومعها ذات القميص بما فيه.. لم تكن تتكلم وفي عينيها نظرة رعب لا يمكن وصفها.. كانت تنظر لي بفزع ومقت لا شك فيهما.. ثم دخلت فراشها على الأرض ونامت.. نامت حتى هذه اللحظة؛ لأنها أصيبت بغيبوبة عميقة لم يجد لها الأطباء تفسيرا.

ماذا حدث هناك؟ لا أعرف.. ربما كانت تخشى المقابر وأصابها فزع شديد هناك.. سمعت عن رجل أصابه الخرس؛ لأن هناك من ربت على ظهره وهو يمشي في المقابر ليلا.

على كل حال قرّرت أن أنهي أنا الأمر بنفسي.. هذه المرة اتجهت إلى المقابر في نور النهار، وبحثت عن شجرة تين عجوز حفرت تحتها.. صنعت حفرة لا بأس بها وتأهبت لأضع الجمجمة فيها..

هنا سمعت صوتا واضحا قويا يقول:
ـ "لا تفعلي!"

من قال هذا؟ نظرت حولي لأرى فلم أجد أحدا.. حاولت من جديد.. ومن جديد تكرر الصوت. أصابني هلع شديد وتركت الجمجمة؛ حيث هي وجريت مبتعدة..

لا أعرف السبب لكن خيل لي أنني أسمع ضجيجا، كأن رجالا غاضبين يركضون.. وسمعت من يقول بصوت عالٍ:
ـ "لصة المقابر!.. إنها هي!".

لم أفهم ما يحدث لكني أطلقت لساقي العنان، وأخيرا وصلت إلى بيتي لاهثة منهكة..

رقدت في فراشي لفترة لا بأس بها، ثم سمعت صوت شخص يتكلم.. نهضت لأرى من، فوجدت أمي في الصالة جالسة أمام الجمجمة وقد أضاءت بعض الشموع حولها وكانت تقول كلاما غير مفهوم..

كيف عادت الجمجمة؟ أقسم بالله إنني تخلصت منها.. هل هي جمجمة أخرى؟

دخلت على أمي فأجفلت.. سألتها:
ـ "هل هذه.. هل هذه صفاء؟".

قالت في دهشة:
ـ "ومن غيرها؟".

وكانت صادقة.. الجمجمة لها شخصية واضحة ويمكن تمييزها عن الجماجم الأخرى.

الآن ما رأيك يا راندا؟ أنا خائفة من البيت وخائفة من أمي.. لكن الأهم أنني خائفة من نفسي.
هالة س. قليوب

***********
عزيزتي هالة س. قليوب:
بصراحة أمك تثير الفزع فعلا، وما زلت أعتقد أنه لا بد من الاستعانة بقريب لك كي يعيدها لجادة الصواب. أما بالنسبة لموضوع الجمجمة فأنت تعرفين رأيي طبعا.. هذا نوع من الخبال.. أنت على شفا الجنون أو الانهيار العصبي، ولا بد أنك أعدت الجمجمة للبيت وأنت لا تشعرين.. من طاردوك في المقابر هم قوم حسبوا أنك ممن ينبشون القبور، وهو ما يجعلني أعتقد أنك لست من قليوب نفسها بل من قرية مجاورة لها اسمها "ميت السواري". أخبار هذه القرية تعددت مرارا في الصحف؛ لأن أهلها يشكون من عصابات تنبش القبور.

يمكن بسهولة افتراض أنهم حسبوك أنت من يرتكب هذه الجريمة، ولعلهم كادوا يفتكون بأم أيمن هذه من قبل لنفس السبب.

اقرئي القرآن وحاولي أن تنسي هذا الكلام الفارغ. بالمناسبة.. هل والدتك ترى أعداد هذه المجلة؟ كوني حذرة.. لو قرأتها لعرفت من كاتب الرسالة على الفور!
راندا
************
تم العثور على الجثة بوساطة حانوتي كان يقوم بفتح تربة مغلقة
تم العثور على الجثة بوساطة حانوتي كان يقوم بفتح تربة مغلقة

صيدلية الشفاء - قليوب:
مبيعات:

دورميكام (أقراص منومة) - خمس علب

************
صفحة الحوادث:
يواصل رجال البحث الجنائي التحقيق في مصرع هالة س. من قرية "ميت السواري" بقليوب. طالبة حقوق في العشرين من عمرها، تم العثور على الجثة بوساطة حانوتي كان يقوم بفتح تربة مغلقة من ترب المقبرة، عندما وجد الفتاة متوفاة وبثيابها الكاملة وحالة الجثة تدل على أنها توفيت منذ يوم لا أكثر، ويبدو أنها كانت حية وكانت تحاول الخروج من المقبرة.

هذا أثار الرعب في القرية، بينما تؤكد أم الفتاة أن ابنتها لم تغادر البيت منذ يومين، إلا أنها اختفت قبل الوفاة بيوم ولم تعرف سبب خروجها ولا مكانها. يعتقد رجال الشرطة أن هناك من استدرج الفتاة للمقابر ثم قام بسجنها في مقبرة أغلقها بالأسمنت، ولولا نقص الهواء لظلت حية حتى يحفر الحانوتي القبر بطريق الصدفة.



************
عزيزي هاني:
أشعر بقلق.. لا أنام جيدا أبدا.. كلما نمت رأيت جمجمة غريبة المنظر تلاحقني.. تضحك بلا توقف.. هل تعتقد أنني مريضة نفسيا أو أني بحاجة لرأي طبيب؟
راندا

يتبع،،،،

 
 

 

عرض البوم صور عهد Amsdsei   رد مع اقتباس
قديم 20-02-12, 09:38 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 32680
المشاركات: 18,369
الجنس أنثى
معدل التقييم: عهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسي
نقاط التقييم: 9761

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عهد Amsdsei غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عهد Amsdsei المنتدى : روايات أونلاين و مقالات الكتاب
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

د. أحمد خالد توفيق يكتب: الأرشيف (3)


تكرارا لسيناريو الجثث المقتولة.. تم العثور على جثة شيخ مسنّ

صفحة الحوادث:

للمرة الثانية يتكرر سيناريو الجثث المقتولة في ظروف غامضة في قرية ميت السواري بقليوب، في هذه المرة تم العثور على جثة شيخ مسنّ يطلق عليه أهل القرية اسم بسطويسي، وذلك قرب الجمعية الزراعية بالبلدة، وقد تبيّن أن هناك من قام بتهشيم رأسه بأداة ثقيلة.. قال أهالي القرية إن الشيخ لم يكن له أعداء، وقد اعتاد أهل القرية أن يتبرّكوا به باعتباره يتصل بعالم الجان، أي أنه مشعوذ، لكن لم يستطع أحد أن يتهم شخصًا بالقتل، وقد تبيّن في ثياب الشيخ الداخلية وجود مبلغ ضخم من المال يبدو أنه يشكّل مدخراته، وهو ما ينفي فكرة القتل للسرقة.


جدير بالذكر أن القرية تتعرض منذ فترة لحوادث مختلفة غريبة، منها السطو على القبور، ومنها العثور على فتاة شابة طالبة بكلية الحقوق من الواضح أنها دُفِنت حية، وتقوم المباحث بالتحقيق في هذه الملابسات الغريبة.

************

صفحة طبيبك الخاص:

نوال ف. القليوبية:

أعراض فقر الدم التي تصفينها غامضة جدًا.. لا يوجد سبب للنزف كما تقولين، وليست الدورة الشهرية هي السبب، لكن التحاليل التي أرسلتها تدل بلا شك على فقد مزمن للدم وأنيميا نقص الحديد.. هنا نفكّر في الجهاز الهضمي، النزف الخفي من القناة الهضمية احتمال وارد جدًا، ولا يمكن تشخيصه إلا بفحص معين يتم على البراز. أعتقد أن أي طبيب تحاليل يمكن أن يساعدك.

م. عبد الجواد – ميت السواري



يبدو أن هذا يوم فقر الدم.. هذه على كل حال آفة المصريين.. رقم الهيموجلوبين هو 5 جم، وهذا رقم مرعب.. لا بد من طلب رأي طبيب.

************

أعزائي:

هذه المرة أجيب عن خطاب لم يصلني ولن يصلني أبدًا، وصاحبته هي هالة س. فتاة القليوبية التي عاشت أيامًا قاسية مع السحر والخرافات، وكنت أنتظر ردها عليّ لتخبرني بالمزيد، ثم قرأت في مجلتنا بالذات قصة حادث مروع عن فتاة شابة وجدوا جثتها في مقبرة في قرية بالقليوبية، وكل شيء يؤكد أنها كانت حية عندما دخلت القبر، كان من السهل أن أعرف من هي الفتاة.. كل شيء يتفق مع قصتها وكذلك كلامها.. تأثرت كثيرًا جدًا.. والأهم أنني شعرت بأن سرًا غامضًا يوجد في تلك القرية... سرًا مخيفًا تموت لأجله فتاة شابة..



بالطبع كانت خطابات الفتاة تتضمن أكثر مما كتبته هنا.. في الواقع هناك أسرار لا أجرؤ على التلميح لها، ولكنني أضعها ببساطة تحت يد من يهتم بالقصة وبهذه الفتاة البائسة.


لقد قُتلت هالة س. وما أعرفه هو أن دمها لن يضيع بلا ثمن..

راندا

************


ركن هواة الأدب:

شعر رائد ع. – مصر:

أنا لم أحبك بالأمس؛ لأن الأمس قد فات
وأنا لن أحبك اليوم؛ لأن اليوم أيضا سينتهي
لكنني سأحبك يوم غد؛ لأن الأيام القادمة لن تنتهي


لو كنت كلمة تخرج من فمي ما تكلمت
ولو كنت دمعة تسيل من عيني ما بكيت
حبستك في قلبي ولن أدعك تذهبين إلى أي مكان


شروق الشمس أيضا حقيقة وغروبها كذلك
وخفقان قلبي أيضا حقيقة، وانتهاء النهار كذلك
ماذا يحصل لو أننا عددنا الحقائق واحدة واحدة؟
إنني أحبك، وتلك هي الحقيقة الكبرى (*)



شعر رائع فعلاً يا رائد.. برغم تحرره من التفعيلة وحرف الروي، فهو يفيض بالإحساس.. أرجو أن ترسل لنا المزيد.. لا شك أنني سأسعد القراء بقراءة المزيد..


************

هل أنا أتخيل أم إنني أفقدك ببطء فعلاً؟


ركن هواة الأدب:

عزيزتي رندا:

أعتقد أنه لا جدوى من أن أقدّم لك اسمي قبل أن أتكلم قليلاً.. يجب أن تعرفيني أولاً.. أتابع منذ فترة طويلة هذا الركن الشائق الذي تكتبين فيه حلولاً لمشاكل القراء، ولا أبالغ إذا قلت إن هذا هو أهم ركن في المجلة كلها، وأنا أبدأ التصفح منه دومًا؛ آراؤك حكيمة متزنة وتدل على عقل راجح، برغم أن الصورة المنشورة لك لا يمكن أن تتجاوز الثلاثين عامًا بحال.. أنا رائد العليمي.. أديب وشاعر في الثانية والأربعين من عمري.. يمكنك مطالعة بعض أشعاري في العدد السابق من مجلتكم بالذات. أرجو أن تدوم المراسلات بيننا..

رائد

************
عزيزي رائد:

أنا فعلاً منبهرة بشعرك.. ومنبهرة بخطابك الرقيق... أهم من هذا تلك الأزهار الرائعة التي أرسلتها على عنوان المجلة.. أنت إنسان نادر فعلاً..

راندا

************


عزيزتي راندا:

هل أنا أتخيل أم إنني أفقدك ببطء فعلاً؟.. لا أعرف سبب هذا التجاهل، ولا كل هذا البرود الذي تتعاملين به معي، ولا الامتناع عن الرد على خطاباتي.. عندما قابلتك في المجلة اختلقت الأعذار لتفرّي من الغرفة، ماذا يحدث هنا؟.. فعلاً أنا مصدوم..

هاني


************

عزيزي هاني:

أنت تهذي بلا شك.. لم يتغير شيء.. فقط أنا مشغولة جدًا في الفترة السابقة، وسأظل كذلك لفترة.. وهذا من حقي على ما أعتقد..


راندا


************

فاتورة (محلات سعفان للأدوات المنزلية):

السيد رائد العليمي:

عدد 3 سكين حجم كبير
عدد 2 سكين متوسط
عدد 1 ساطور
بالطول 10 متر حبل غسيل


(*) شعر تركي مترجم
يُتبَع،،،

 
 

 

عرض البوم صور عهد Amsdsei   رد مع اقتباس
قديم 29-02-12, 04:18 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 32680
المشاركات: 18,369
الجنس أنثى
معدل التقييم: عهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسيعهد Amsdsei عضو ماسي
نقاط التقييم: 9761

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عهد Amsdsei غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عهد Amsdsei المنتدى : روايات أونلاين و مقالات الكتاب
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

د. أحمد خالد توفيق يكتب: الأرشيف (4)


العثور على جثة ممزقة في المجاري بمركز قليوب



عزيزتي راندا:
كما يحدث في الأفلام السينمائية، أرى أنك أخطأت وقمت بتبديل خطابين.. كتبت خطاباً لذلك المدعو رائد وأرسلته لي، وهذا خلط يحدث كثيرًا. كما أرى يبدو أنك تحملين ودًا واضحًا لهذا الرجل.. لنقل إن هذا يتجاوز الاهتمام المهني نوعًا.. أنت بدأت تقعين في غرامه لو كان لي أن أقول هذا..

أضيف لهذا نزعة الإنكار الواضحة والميل للكذب، عندما تؤكد الأنثى أن شيئًا لم يحدث يعرف الرجل بسهولة أن أشياء حدثت. ماذا تعرفين عنه يا راندا سوى أشعاره الرديئة التي نشرت مجلتنا بعضها؟ فعلاً هذا شيء غريب.

هاني
************
عزيزي هاني:
من جديد تمارس دور الرجل الشرقي الذي يعتقد أنه لا بد أن يأخذ الفتاة الشرقية كصفقة متكاملة، مشاعرها.. تفكيرها.. جسدها... لا يمكن أن يسمح لها بأفكار منفصلة أو تجارب منفصلة، لا شيء سوى الاهتمام المهني يربطني برائد.. كفّ عن هذا السخف الشرقي.. لا تترك نفسك تنزلق للفخ الشهير ونتشاجر ونتجافى... أنت بدأت التنفيذ فعلاً.

هذا هو إنذاري الأخير يا هاني.. كفّ عن التدخل في شئوني من فضلك.. أرجوك أنا لا أريد أن أكرهك.

راندا
************
عزيزتي راندا:
أما والأمور كذلك فأنا أفضّل الصمت..

هاني
************
صفحة طبيبك الخاص:
مروة سلامة - القليوبية:
هذا فقر دم واضح.. تقولين إنه حدث في ليلة واحدة. لو كان هذا صحيحًا -وأنا أشكّ فيه- فهو لا يحدث إلا نتيجة لنزف شديد أو لتكسير عام في الخلايا الحمراء بالدم. لا بد من رأي مختص بأمراض الدم، كما أقترح أن تجري فحصًا لنخاع العظام.
************

مستشارك القانوني:
م. ع. هـ. قليوب:
لا حل لهذا الساكن المزعج سوى أن تحرر له محضرًا في حالة تلبّس.. لا بد من إبلاغ النيابة لترتب مراقبة لمنزله، أرى كذلك أن تحاول مقابلته لتنذره بشكل واضح وصريح ومتحضر. أرجو ألا تندفع أو تفقد رباطة جأشك؛ فالقانون في صفك.

************

راندا: نحن نعرف بعضنا جيدا وإنني أصبو للقائنا الأول





صفحة الحوادث:
العثور على جثة ممزقة في المجاري في (.....) مركز قليوب. وجد أحد الأهالي الجثة عندما حاول أن يعرف سبب انسداد "طرنش الصرف" الواقع جوار منزله، وعندها تبيّن وجود الجثة التي لم يستطع أحد التعرف عليها.

وكما يقول الشهود بدا كأن القاتل كان يتدرب على استعمال السكين على هذه الجثة. انتقل لمكان الحادث العقيد (...) والرائد (...) وقد قاما بمعاينة الجثة، واستطاعا تحديد شخصية المتوفى، وهو تاجر يدعى (محمد عطية هيبة)، ولا يُعرف سبب الجريمة ولا الملابسات التي أدت للقتل. أمرت النيابة بتشريح الجثة ومواصلة التحقيق.
************

عزيزتي راندا:
الآن نحن نعرف بعضنا جيدًا وإنني لأصبو فعلاً إلى اللقاء الأول. أقترح أن نتقابل بعيدًا عن المجلة التي تعملين فيها منعًا للقيل والقال.. سوف تعرفين عني أكثر وأعدك أن أكون مسليًا كقطة في ليلة صيف. ما رأيك في نزهة في المقطم بالسيارة؟ سيارتي ستكون تحت أمرك في أي وقت تطلبين. لو لم يرق لك موضوع المقطم فلا مشكلة.. اختاري أنت المكان..

رائد
************
عزيزي رائد:
ضحكت كثيرًا من موضوع المقطم هذا.. يبدو أنك تحمل بعض الشكوك بصددي. لا أعرف السبب لكن سماعي بموضوع لقاء عاطفي في المقطم يثير ريبتي، ولعل السبب كثرة ما تلقيت من خطابات المشاكل. لا بد من ذئب بشري يحاول التغرير بفتاة رقيقة أو ذئبة بشرية تدعي أنها ليست كذلك، المهم أن موضوع المقطم لا يناسبني.. ما رأيك في أي مقهى في وسط البلد؟

راندا
************
عزيزتي راندا:
لا بأس.. سوف نلتقي ثم نذهب لأي مكان يروق لك، سيارتي من طراز رينو.. بيضاء صغيرة الحجم.. كنت أملك سيارة فولفو زرقاء ثم بعتها.. كبيرة جدًا بالنسبة لزحام القاهرة.. على فكرة أنا أملك عزبة صغيرة جوار قليوب.. قرية صغيرة هناك أذهب لها كلما أردت كتابة الشعر.. ربما نذهب هناك يومًا ما.. ليكن لقاؤنا إذن يوم الأربعاء الساعة 8 مساء في مقهى (....). لا تقلقي بصدد شكلي.. أنا أعرفك جيدًا من الصورة المنشورة جوار المقال..

رائد
************
عزيزي رائد:
أنت تحسن الظن بي.. صورة المقال؟ أنت تعرف صور المقالات هذه. وكما يقول الأديب الدكتور خالد منتصر: نحن نختار أصغر صورة ممكنة لنضعها جوار المقال، لدرجة أن أحد الأدباء قد يضع صورة السونار التي تظهره في رحم أمه! على كل حال أنا لست عجوزًا شمطاء تركب مكنسة.. سوف تعرفني بالتأكيد.. سلام..

راندا
************
صفحة طبيبك الخاص:
ر. ع. - القاهرة:
هذا الجوع إلى الدم واللحم النيئ الذي تصفه ربما يحدث في بعض حالات مرض البورفيريا كما قد يحدث في الحمل لدى بعض النساء، بصراحة معلوماتك غريبة ومتناقضة، وأرى أن تطلب رأي طبيب بشكل مباشر؛ هناك مشاكل لا يمكن حلها بالمراسلة البريدية.

راندا
************
عزيزتي راندا:
هناك شكوك كثيرة تحيط بهذا الرائد ع. الذي تعرفينه. أنت تعرفين أن هناك اختراعًا مفيدًا اسمه جوجل.. لقد وضعت بعضًا من أشعاره في محرك البحث.. النتيجة هي أن هذا الشعر ليس شعره على الإطلاق.. إنه شعر تركي مترجم للعربية.. الخلاصة أن هذا الرجل نصّاب فعلاً ولا يمكن أن تثقي به. يبدو أن كلامي مصدره الحقد لكن أريد مزية الشك.. وما لا يمكن نفيه لا يمكن إثباته.. ماذا لو كان نصّابًا فعلاً وكنت أنا على حق؟ أليس هذا واردًا.. أرجو أن تأخذي الحذر...

هاني
************
عزيزي هاني:
في الحقيقة لا أنكر أنه إنسان جذاب وأنه قادر على أن يفقد الفتاة صوابها، لكن أرجو أن تثق بي.. الفكرة هي أنني ألقيت في مقالاتي طعمًا معينًا يقول: "بالطبع كانت خطابات الفتاة تتضمن أكثر مما كتبته هنا.. في الواقع هناك أسرار لا أجرؤ على التلميح لها، ولكنني أضعها ببساطة تحت يد من يهتم بالقصة وبهذه الفتاة البائسة". هذا كلام فارغ طبعًا لأنني لا أعرف عن الفتاة سوى ما قلته. لكن خطابات رائد هذا انهمرت عليّ بعدها.. فما السبب؟

راندا

يُتبَع

 
 

 

عرض البوم صور عهد Amsdsei   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الارشيف, احمد خالد توفيق, رواية
facebook



جديد مواضيع قسم روايات أونلاين و مقالات الكتاب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:58 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية