لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-12-11, 03:49 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




البارت 15





نزل خالد وقف بنص الدرج كان يمشي على اقل من مهله: يمه وين جوري
ام طارق: تو كانت عندي..رقت غرفتها
خالد: مريت غرفتها مافيه احد..
ام طارق: يمكن عند ريم.. شفيك تسأل عنها
خالد: تركي دق علي يقول ماترد..
ام طارق: لايكون متهاوشين؟
خالد: لا ما اتوقع هو بالطريق جاي يقول بيوديها حفله ومدري وش
ام طارق: ايه حفلة جمانه

.............

فوق في غرفة ريم
كانت ريم مخلصه وجالسه قدام التسريحه تحط اللمسات الاخيره
وجوري متوسده المخده ومنسدحه ع السرير
ريم: متى بتقومين ياكسلانه يالله على غرفتك اجهزي
جوري: بقوم بقوم.. وماقامت
ريم: مالك داعي والله بنتأخر وانا متحمسه ابي اشوف وجه ساره
لما تعرف ان الحفله تمويه وجمانه مسويتلها عيد ميلاد
جوري: عشان كذا انا متحمسه
ريم: أي متحمسه وانتي منسدحه!

دخل خالد وشاف اوضاعهم
خالد: ماشاءالله ريم جاهزه
ريم: ايه احتري جوري تجهز
طالع في جوري كانت ماسكه صدغها وتضغط ( الصدغ جوانب الراس خلف العين)
خالد: شفيك؟
جوري: شوية صداع..
خالد: كليتي بنادول
جوري: ايه لاتخاف
خالد: على كذا ما اتوقع تروحين
جوري: وليش ان شاءالله
خالد: شوفي وجهك وعيونك تعرفين السبب
جوري: لا بروح.. انت بتودينا؟؟
خالد: والله ياليت.. بس انتي عارفه المسافه من بيتنا لهناك طويله..
وانا ما اقدر اسوق هالمسافه..
جوري: معذور.. خلاص بنقول لطارق
خالد:لاتقولين لطارق ولاشي زوجك في الطريق جاي..
جوري:تركي جاي ماعلمني
خالد: دق عليك مارديتي ليش
جوري: والله جوالي بغرفتي" اكيد بيسويلي مشكله"
خالد: طيب قال لي ابلغك.. مايبي ينلطع تحت لاتنسين تراه يكره شي اسمه انتظار
ريم: اجل خلاص تكشخي والبسي في بيتكم..
مو توصلين وتغيرين رايك
جوري: لا بعد ماقالت لي جمانه بعيد الميلاد رايحه رايحه
خالد: قولي ان شاءالله
جوري: مشيئة الله فوق كل شي بس ماراح اغير رأيي وبروح الله لايعوق بشر
ريم: اجل نتقابل هناك.. لاني بطلع الحين

بعد عشر دقايق دق على خالد وقال له انه تحت..
مادق عليها خايف يكون مصير اتصاله مثل الاتصالات الباقيه

فتحت باب السياره وركبت
ارتعدت فرائصها وجهه مايبشر بخير استنتجت انه بسبب عدم ردها عليه
لان آيات الضيق كانت واضحه وضوح جلي على ملامحه

جوري: السلام عليكم
تركي: عليكم

ساد الصمت فتره
استأنف: ليش مارديتي
ضغطت بطرف أناملها على راسها: مادريت انك داق كان بغرفتي
تركي: وش فيك
جوري: قلتلك والله مادريت كان....
تركي: اقصد وش فيك ماسكه راسك
جوري: مصدعه.. يلا بس سوق مانبي نتأخر
طنش وكمل سواقه

..............

قبل ماتنزل من السياره
- : ساعه وراجع ..
رشا: وش اللي ساعه تراها حفله مو زياره
- : احمدي ربك اني جايبك
رشا: تمن ؟؟..
- : لا بس هالساعه تقدرين تقولين عربون شكر مقدما عشان العضوه اللي كلمتك عنها
رشا: يعني الدعوه مصالح
- : عليك نوووور تعجبيني.. امووووت على ذكائك
رشا"الله ياخذك"
ونزلت

..............

وصلوا
هي دخلت جناحهم على طول
وهو راح لندى عطاها الهدايا وقال لها كلمه وطلع بدون ماييسمع منها رد

اتجهت جوري لغرفة الملابس وغاصت في الدولاب تدور شي يناسب الحفله

دخل وشافها عقد ذراعه على صدره وطالع فيها
تظاهرت انها ماتشوفه
تركي: الحين حنا يوم ناخذ الادويه عشان تتصورين معها
ابعرف ليش ماتشربينها كل يوم وش بيضرك؟؟
جوري: ترا والله مالي خلق للمشاكل
بحده: ولا انا بس بعرف هالحركات اللي منك
جوري ببرود: ماراح تخاف علي اكثر من نفسي..
وبعدين تطمن اصلا المفروض استخدمها وقت اللزوم شكلك سمعت الدكتور غلط

اتسعت حدقة عيونه: ايش
مشت من قدامه وحطت الفستان ع السرير وراحت التسريحه سحبت الكرسي وقعدت:
اقول شكلك سمعت الدكتور غلط ماقال كل يوم ..
يمكن قال تنتظم يعني استخدمها وقت الضروره..
هم كبار السن اللي يستخدمونها كل يوم .. اما اللي في عمرالعشرينات فهي كمثبط للدم يساخدمونها عند اللزوم..
يعني ماراح يجيني شي حتى لو ما استخدمتها اسبوعين
تركي: وش دخل هالموضوع

جوري: ترا ادري فيني الضغط!!!! !!!

تراجع بصدمه: وش هالخرابيط وش هالكلام
اخذت البلاشر ومررته على خدودها ولفت عليه: حتى الغبي بيعرف..
سوء التغذيه ادويته فيتامينات ولاحديد اما هالحبوب شكلها غريب..
ما اكذب عليك انا يوم شفت اهتمامك قلت اكيد فيني سرطان حتى قعدت كم من يوم افكر وين شايفه هالحبوب قبل..
من سخرية القدر ان ابوي يستخدمها وانا اللي اعطيه اياها بيدي

لسانه مربوووط للاخر

جوري: الحمدلله عندي ضغط ولا سرطان..
واردفت باستهزاء: وسع صدرك

سمع صوت امه متوجهه لبابهم.. وراح يفتح قبل ماتدق هروب منها

................

نوف: يمه الحين شلون
ام فيصل: عطتكم البنت خبر عن الحفله من فتره ليش ماجهزتي بدري؟
نوف: شعري يالله ضبط هو اللي أخرني
ام فيصل: تستاهلين
نوف: والله ماتوقعتهم بيروحون عني هذا حمد كله منه..
وقعدت تتحلطم: ليت السايق هنا ولا هالذل
ام فيصل: ومن بيعطيه راتبه حنا يالله يكفينا اللي معنا علشان كذا فنشناه
سكتت نوف معبيه قهر فل
ام فيصل قلبها رق عليها: طيب روحي مع ندى
نوف: دقيت عليها توها طلعت
ام فيصل: وريم
نوف:اي والله شلون طافتني.. بروح ادق عليها

شالته من اول رنه:هلا نوف
نوف:هلابك وينك
ريم:بالسياره
نوف: تقدرين تمرين لي
ريم: سحبوا عليك هههههههه
نوف:ههههههه بقوووه يلا انتظر

................

المكان حافل بالبنات
رقص واستهبال و وناسه
جمانه: ياااربي ليش ماجت
دانه: والله انتي ماشفتي حمد مستعجل ولو حنا بعد تأخرنا كان ماشفتي وجيهنا
جمانه: يعني تفركشت الخطه
دانه: لا تطمني تو ريم كلمتني قالت بيمرونها
جمانه: الحمدلله حلو.. طيب تكفين اتفقي مع نوف ت...
دانه: لاتوصين كل شي تمام
خمتها وباستها مع خدها: وه ويلوموني فيك يابنت عمتي
تبوسمت دانه

في الحفله عند المرايات اللي بالمدخل
ندى: ها شكلي مضبوط
ساره: رووووعه
ندى: من جا ومن ماجا
ساره: كثييييييير ادخلي وتشوفينهم.. الا وين جوري وجودها مهم
ندى: يختي مدري دخل علي تركي معصب الا بركان
عطاني الهديتين وقال هذي لك وهذي لجوري خذيها عطي جمانه
لان جوري ماراح تروح تعبانه.. وطلع
كنت بروح اطل عليها بس من شفت نظراته خفت..
ويوم جيت اطلع سألتني امي عنها قلت تركي يقول انها تعبانه ماراح تروح
ساره: يمكن اللي خبري خبرك
ندى: لا ماظنيت هي اصلا ف... وسكتت
واردفت: ماعلينا ان شاءالله تطيب
ساره: ان شاءالله
لاحظت ندى ان ساره فيها شي
ندى: مو على بعضك وشفيك
ساره: وساوس ابليس
ندى:عسى ماشر
ساره: تبين الصراحه ضايقه ما ابي اشوف ريم من بعد اللي صار
ندى: سويره والله حرام عليك مفروض نسامحها وحنا عرفنا اعذارها
ساره: مدري بس احس اني مدري شلون تجاهها
ندى: والله مسكينه تنرحم لاتكونين قاسيه معها
ساره: زين امشي ندخل

كانت رشا قاعده على طاوله اختارتها بعنايه ليتسنى لها رؤية الداخل من الخارج
مانزلت عيونها من البوابه متى وتجي جوري
قربت دانه والبنات يسلمون عليها
بس مانتبهت لأنها مشغوله بتفرس وجوه الموجودات
جمانه: هيييه انتي
رشا: هلا هلا وسلمت عليهم وحده وحده
جمانه: ياحلاة الجمعه والله ناقصنا جوري ومنى
دانه: منى نفاس
جمانه:طيب وجوري ليش ماجت ياندى
ندى: تعبانه شوي
جمانه:لايكون تتوحم
ساره: ملقووووفه امشي امشي بس خل نرقص

كرهت كل الموجودات ودها لو تبيدهم من الوجود
دانه بدون نفس: بتجين معنا
رشا: لابقعد
نوف: بقعد معها
دانه: اجل عن اذنكم

...............

نرجع لام تركي اللي توها داخله جناح تركي وجوري
دخلت بوجهها البشوش وبخطوات سريعه
مشت لين عند جوري: يمه جوري شفيك
باستغراب: وش فيني
ام تركي: ندى قالت لي انك تعبانه
جوري: من قال لها
تركي: انا
ام تركي: وش يوجعك؟
جوري ونظراتها على تركي كان ودها تقول له من "سمح لك تقول لها": ابد صداع بس كنه خف..
ام تركي:اكيد من الضغط انا طالعه بجيب لك شي
جوري" وش دراها!!!": لاخاله مايمدي لاني بلبس والحين تركي يودينا انا وندى
ام تركي:ندى راحت منذو مبطي
جوري: راحت؟؟
ام تركي: ايه راحت ومنتيب رايحد بهالحاله.. واردفت: شوفي دقيقه وبجي.. وطلعت

التفتت لتركي:ليش تقول لها ان فيني الضغط
تركي: هي كشفتني
جوري: ومن سمح لك تقول لندى تروح بدوني
تركي: لمصلحتك
كانت اجاباته قصيره مايبي اصتدام معها كفايه عليه الالم الحبيس المتأجج في صدره
من شوفته لرشا

رجعت ام تركي كان بيدها مشروب ساخن:خذي حبيبتي اشربي بينفعك للضغط
تناولت الكاس من يدها ميزت ريحة المشروب كان فيه حبة البركه السوداء
جوري: لاخاله والله مقدر
ام تركي: اجل لو اني قلتلك كل صباح تشربين ليمون مع فص ثوم
جوري: لالالا واللي يعافيك خاله استغفرالله انا اكرهه في الاكل تبيني اشربه
ام تركي: والله اني قايلته بترفضين بس ياحبيبتي بيفيدك
وانا بنفسي بتابع الضغط معك بجهاز عمك محمد واذا تعدل نوقف الثوم
جوري: لا وربي مقدر وتأشر ع اللي بيدها كافي ذا مدري شلون بستصيغه
ام تركي: اجل شدي الهمه ما ابي اشوف قطره
ترددت مره تقربه من فمها ومره تبعده
تقدم منها تركي واحاط ايدها اللي ع الكاس بيدينه وقام يشربها: حياتي عشاني حاولي
قبضته الدافيه محت الشعور اللي كانت تحس فيه تو تجاهه ..
"صح هو يمثل بس حلو هالاحساس وانا لازم اجاريه قدام خالتي"
: حبيبي والله مو قادره بس بحاول عشان خالتي وعشانك وصار يشربها حبه حبه
ام تركي شافت وجودها ماله داعي: اذا خلصتوا وفيكم حيل انزلوا ونسوني
تركي: ابشري

طلعت ام تركي.. وهو لازال ماسك ايدها
جوري: خلاص وخر
تركي:انتي ليش مو طايقتني
بنظرات تعجب: مو انت تكرهني؟؟
ارتبك: وش هالسؤال
جوري: نفس سؤالك توقعتك تعرف الاجابه وترا المسأله نسيبه اللي يكرهني اكرهه
تركي: والله العظيم حالتي النفسيه في القاع لاتزيدين الطين بله
جوري: طيب تفاداني وابعد عني
تركي: كملي هذا وببعد
جوري: انت وبعدين معك ما ابيه
شد قبضته على ايدها: ارجووووك ياجوري كمليه

انصاعت لطلبه اول مره يقول لها هالكلمه حست ان فيه شي ودها تعرفه بس مستحيل تسأله
خلصت الكاس
تركي: بالشفاء ان شاءالله

وقفت: انا نازله عند خالتي
تركي: انا بتسبح وانزل وراك

................

بعد ماوصل رشا توجه للاستراحه
شباب / وبنات / ومنكر
حفله صاخبه وماجنه كل انواع الفساد فيها ..
على قولهم الفاضي يعمل قاضي ..
كل من فتره وفتره يسوي حفله والمناسبات تافهه..
المناسبه الاخيره كانت احتفال بانضمام عضوه جديده لشلة الدمار..
وكان القائم على تنظيم الحفل ثلاثه هذول الثلاثه حاطهم على يمناه..

الاول ملقب بتوت ..متخصص في توزيع كاسات الخمر ع الضيوف لزوم الضيافه..

الثاني ابو المجد.. كان جالس بالوسط قدامه طاوله دائريه كبيره عليها انواع الخرابيط ..
كان يضبط للموجودين المزاج ويسوي دعايه لبقية الاصناف الموجوده

اما الثالث ينادونه النمر كان يتصيد بنات من مختلف الاماكن ويجبيهم الاستراحه
بعد اغوائهم ورضاهم التام ويرتب وضعهم مع رواد هذي الحفلات ويجزلون له العطاء نظير هالخدمه..

كان مستعجل شرب كاس صغير تصبيره وبيروح ياخذ رشا وبعدها يرجع ويمخمخ زين

..................

دقت عليها: حنا برا
دقيقه وطلت جمانه: ادخلوا
دخلوا ماشافوا شي المكان ظلام دامس
مشوا اربع خمس خطوات ووقفت جمانه
ريم: وربي اخاف من الظلام لحظه بطلع جوالي
جمانه: لا لاتطلعينه هاتي ايدك
تعثرت نوف في بعض الشجيرات الصغيره: آآه
جمانه: ها شفيك
نوف: مافيني شي
جمانه: زين يادبه لاتنفخين
ريم: والله مو بس نفخ الا قبص
جمانه: افا ليش
ريم: حفله ويعنني واخرتها الكهرباء مقطوعه شكلكم ماسددتوا الفاتوره ههههههههه
جمانه:ههههههههههههههه
تعالت همسات مكتومه و وشوشه
وفجأه اضيئت انوار ساطعه في انحاء الحديقه..
happy birthday To You
happy birthday To You
happy birthday To rayoma
happy birthday To You

وصفقوا وريم مبهوره ماتوقعت ان الحفله لها طالعت في جمانه بود ودموعها تحكي فرحتها..
القت بنظره سريعه ع المكان شافت الحديقه منسقه تنسيق سمبل بس جذاب وفيه لوحه كبيره عليها صورتها بأكبر حجم
التفتت يسار شافت حول المسبح طاولات وكراسي وبلونات باللون الفوشي اللي تحبه..
التفتت يمين شافت البوفيه طويل وكبير ومرتب وفيه طاوله فيها قاتوه كبير يالفانيليا نفس ماتحبها..

سحبتها جمانه وراحت فيها للكيكه عشان تقصها.. للحين ريم تعتبر نفسها في حلم فيه احد يفكر فيها..
قصت الكيكه
وشغلوا الدجي وحطوا اغاني اعياد الميلاد والتموا حولها يرقصون
وهي الفرحه مو سايعتها مستانسه وتضحك والانبساط يشع من وجهها
بعد ماخلصوا كل وحده تقدمت منها وعطتها هديه
جمانه تكلم دانه: وين المايك
دانه: هذا هو
شبكت المايك وتكلمت
زحمه وضجه محد سمعها
ارتفع صوتها :بنات لو سمحتوا شوي هدوء
سكتوا
جمانه: اليوم اول مره اسوي حفله وبالذات عيد الميلاد
والله ماعندي قناعه فيه بس لقيته فرصه نعبر عن محبتنا لصديقتي واختي الصغيره ريم..
طبعا كنت ابي كل وحده منكم تاخذ المايك وتقول كلمه لريم
بس عندي فكره اتمنى تعجبكم وهي ان كل وحده مننا تسحب
_كان فيه اوراق في قزازه كبيره _
اللي تبي تقول شي لريم ومو عارفه كيف ماعليها الا تسحب ورقه وتاخذ المايك وتقول وش مكتوب فيها..
دانه:يعني كل وحده وحظها
جمانه: مضبووووط .. وطبعا الاوراق فيها كلمات مختلفه ممكن دعوى ممكن شعر ممكن استهبال وزي كذا

عطت المايك دانه تقدمت دانه سحبت ورقه وقالت:
عساني حي .. وأحضر كـــل أعيادك ..
واهديك وردات الـــغلا فوق صرحه ..
ازداد عمـــرك .. صح!.. لكنه ازداد لك ..
في خافقي لك بالــغلا ألف صفحــه ..

والثانيه كانت من صديقات ريم سحبت ورقه : يطول عمرك في ظل والدينك وملتمه حول اخوانك

ارتفعت الايادي آمين

تقدمت نوف:
كل عام وآمالك وأمانيك تتحقق
كل عام وأنت أغلى ما في الحياة يا كل الحياة

بعدها ندى جلست ساعه تختار ورقه
دفتها جمانه اخلصي
ندى: ههههههه طيب طيب واستقرت على ورقه فتحتها وغرقت ضحك
ضحكوا معها من غير مايعرفون لان ضحكتها كانت تضحك
واخيرا قالت: يطول عمرك وتتزوجين اصلع واكبر عيالك تسمينه قضعان ههههههههه

الكل ضحك لان طريقتها وهي تقول مره مضحكه

وكل البنات مروا على المايك بالسرا تعليقات وتريقه
يوم جا دور رشا قامت وهرولت للحمام مالها نفس لهالسخافات

آخر وحده كانت ساره كان باقي 4 اوراق احتارت اي وحده تاخذها ورست على بر فتحت الورقه


!!!!اتقي شر من احسنت اليه!!!!


راحوا تعشوا .. وبعدها اتفقوا ان كل مره وحده ترقص..
ومشت الامور على خير مايرام

تعدت الساعه ثلاثه
وراحوا المعزومات ماباقي الا البنات

تراخوا على الكراسي كل وحده تهمز رجلينها

جمانه: اليوم الفايزه في الحفله صراحه دانه كانت شييي
دانه:ياااااااالبا بس
ندى: وع
دانه: وع في عينك
ساره: لاتقولين وع
ندى: يمه كلوني بقشوري التوأم القبيح
قامت لها دانه ودغدتها لين طاحت من فوق الكرسي: انا قبيحه؟!
البنت مو قادره تتكلم من الضحك
انقذتها ريم: خلاص دندون مايحتاج انتي حلوه تهبلين

دانه كانت بهية الطلعه كانت قمة البساطه لابسه فستان اسود كت وشعرها مسيحته نفس طريقة جنيفر انستون
ملامحها حلوه وجذابة الطلعه بوجه عام
بس بملامحها الدقيقه جذبت العيون

جمانه: خلونا من دانه بسألكم رشا متى راحت
دانه: ماطولت حتى ما امداها تشوف المفاجآت والوناسه
جمانه: اصلا كانت متوتره مدري وش فيها انتي صديقتها مفروض تعرفين
دانه: هذاك اول اما الحين اقلبت البنت
ساره: اكثر شي يقهر بعد هالعشره تتزوج ولاتعزمك
جمانه: امااااانه بالله جد؟
ساره: اي والله حتى دانه طرطعت يوم درت
جمانه:بنت اللذين والله لو ادري ماعزمتها
دانه: ع الاقل معرفتك فيها سنه ونص لكن انا 3سنوات قمة القهر وربي
ريم: يمكن عندها ظروف وش يدريكم
دانه: انا عن نفسي مستحيل اعزمها على مناسبه ثانيه لنا
نوف: والله قلت لها تمايم عيال اخوي قريب وهي عزمت نفسها
دانه:لاااااه وقلتي لها متى
نوف: لا قالت بينا اتصال

دق جوال ساره كان حمد
حمد: دقيقه وحده ما القى وحده بالشارع باتوا عند جمانه
ساره: لالالالا طالعين
دانه : الحمدلله عبايتي عندي بلبس وانتظره برا
نوف:ياحماره عشان تركبين قدام
دانه: هههههه

ندى كانت داخل تكلم امها تطمن على حالة جوري.. خلصت قفلت
رجع دق الجوال نادر
ندى: هلا ندور
نادر: صرت قريب اذا دقيت اطلعي
ندى: اوك

.................

طلعت الشارع شافت السياره موقفها بعيد وقاعده تتحلطم:شف الخايس وين موقف السياره..
راحت وفتحت الباب الامامي بتسبق البنات
ركبت وخرت الطرحه وقعدت تدور على ربطه بالشنطه:ياربي وينها ذي..
واخيرا لقتها.. ورفعت شعرها بنعومه
ياااااربي افففف ماحب الشعر الطويل لو امي توافق اقصه كان ارتحت
واردفت:ااخ بس تخيل يادب يقولون انا الفايزه
شكلي لفت نظرهم هههههههه والله ماتصدق استانست وناسه مابعدها احب اذا احد مدحني


ماعلق


استغربت شفيه ساكت
طلت من طرف عينها شافت الايد اللي ماسكه القير فيها خاتم ..
خااافت هذي مو يد حمد

دارت بعيونها بحركه بطييييييئه للي قاعد جنبها التفتت له كان رافع حجانه ويطالعها في هدوووووء
صااااااااااارخت:يمممممه بسم الله..
حط يده على فمها: وش شايفه جني..
انتي الغلطانه ماله داعي الصراخ ..شيلي قشك وانزلي بهدوء..
امسكت يدينه اللي مغطيه فمها تحاول توخرها وتشاهق دموعها اربع اربع تبي تغطي نفسها
ارخى ايده: اسف
وهي لبست طرحتها ونزلت مثل الريح من السياره
ودخلت
تو ندى بتطلع وشافتها تبكي: دانه قلبي وش فيك
حضنتها دانه وبكت
وعلمتها السالفه
ندى: هههههه رب صدفه خير من الف ميعاد
دانه: اخوك مايبيني وانا والله ابيه مقدر اتحمل بعده عني
ندى:هااااه
دانه: ادري تماديت وربي فشله الله يلعن هالقلب وتأشر على صدرها
ندى مصدومه: لاتفكرين بشي ياقلبي خليها على واحد كريم
دانه : ونعم بالله



اليوم الثاني

لقاها نايمه
-: رشا
رشا: هممم
-: قومي جهزي ملابسي
رشا: والله مافيني حيل
-: لوما الخدمه اللي سويتيها لي كان مسحت بشعرك البلاط

سكتت

-: بسرعه بلا كسل قومي جهزي ملابسي
رشا: والله مافيني حاسه بالم في بطني
-:رشا ترا والله مزفته اخلاقي لاتزيدينها
رشا: والله العظيم تعبانه سكاكين تقطع بطني

بكل خشونه جرها للدولاب
وقفت حست بغرق تحت رجولها
انتبه للدم:اووف اوووف قومي قومي قومي المستشفى لي ماقلتي انك تعبانه( والله الغباء توها قايلتله)
دق جوال على ام ايمن:مها بسرعه الحقيني المستشفى رشا تعبانه ينزل منها دم

وصل المستشفى وساعتين تحاليل وروحه وجيه
كان متوتر

جت ام ايمن طايره: وش صار
قبل مايجاوب طالع الحرمه اللي جنبها
فهمت:هذي جارتي ايمن ادق عليه مايرد المهم وش صار للبنت
-: مسكينه حالتها تقلق
ام ايمن:الحين مسكينه توك تحس فيها
-: مها اسكتي عني
ام ايمن: ماتبي كلمة الحق
الحرمه:مها خلاص اللي فيه كافيه.. ادعو لها

طلع الدكتور
مها نطت بوجه الدكتور:هابشر دكتور وشفيها رشا
مسكين الدكتور ارتاع من مها:هدي نفسك هو فين قوزها
-: انا زوجها شفيها
الدكتور:هي محتاقه عمليه فورا
ام ايمن صاارخت:ول وشفيها
-: يابنت الناس اركدي خليه يكمل كلامه
الدكتور:نزيف حاد هي
كانت حامل في الشهر الاول وواضح انها مش كانت عارفه
واجهدت نفسها ولازم نستأصل الرحم حفاظا على سلامتها هي بتشتغل فين
مها تبكي:ياتسبدي عليها ماتشتغل لكن هاللي مايرحم كرفها الله يكرف حظه
الدكتور:هي بتقول ايه
الحرمه بهمس:مها ترا فضحتينا
-:"" اهم شي ماماتت"" :طيب يادكتور مافي حل ثاني
الدكتور:للاسف
-: طيب سوي اللي تشوفه بمصلحتها
ام ايمن: ياقلبي عليها ياقلبي عليها
الحرمه:مها مايصير تعوذي من ابليس
ام ايمن:من حر مافيني على هالضعيفه يارب ارحمها برحمتك
-: '' انحرمت من الخلفه بس الحمدلله اهم شي انا لو ابي تزوجت اربع وانجبت "

...............

كان قاعد بغرفته طفشااان منتهي من الطفش ويطالع في السقف حفظ الرسومات اللي فيه
دق الباب:مين
ندى: انا
ماقال لها ادخلي
سمحت لنفسها تدخل
كان مطنش عارف انها هي سمع خطوات بس ما التفت كل مالها
تقرب منه الخطوات
وتقرب
وتقرب
ماحس الا اللي تحب راسه انصدم من هالحركه
اقعدت جنبه على طرف السرير ومسكت يده: نادر والله اسفه حقك علي والله اني ندمانه قد شعر راسي
شال ايده منها: طيب!!
ندى: تكفى سامحني والله امس مانمت من تأنيب الضمير..
نادر:عادي
دانه: نادر لاتحبطني تكفى ترا كلهم علي من امس عشانك
نادر''والله اني مسامحك بس لازم تتأدبين مهما كان انتي تماديتي معي'': قلنا خلاص عادي
غطت وجهها بيدها وانفجرت تبكي
ماتحمل مسك ايدينها يوخرها عن وجهها : خلاص ياشينه مسامحك
ندى تشاهق: والل والله اسفه و ...
نادريمسح على راسها: اووووص خلاص بس والله كنتي مدري شلون معي
ندى: رحمت البنت وربي تكسر الخاطر وانت تحبها وتكابر وانا ابي لكم الخير
نادر: بس مو تكلميني بطريقه هجوميه
ندى: اعترف بس كل كلمه قلتها لك وربي صادقه .. تقدر تقول لي وش احساسك بعد ماشفتها
نادر سوى بيده علامة استفهام كبيره بمعنى مو متأكد من احساسه
ندى: بكيفك اهم شي انك سامحتني وانا اوعدك ما اتدخل بخصوصياتك ابد
نادر: حصل خير..


ندى اول مارجعهم نادر بعد الحفله قالت له قدام البنات عن الموقف..
قال خلاص مايبيها وهي اصرت عليه الا يرضى
واول مره ترفع صوتها عليه من قهرها على دانه
زعل منها وقال لها لاعاد تكلميني ابد شافت انها سخيفه
الحب مو بالاجباري
والبنات طول الفجريه يزنون على راسها اعتذري واعتذري مالك حق تدخلين في خصوصياته"

................

ام فيصل: لااااه..
ماقالت لي..
شكلها غلطانه..
السبت الجاي يعني ماهوب ذا...
اها مشكوره حبيبتي.. وقفلت

ساره: وش يمه
ام فيصل: مالتس دخل.. ياحبتس للقافه
ساره: اجل خلاص هونت ما ابي اعرف
ام فيصل يالبا قلبها سويره حساسه
ولايهمك بقول هذي اسماء بنت الجيران تقول النتايج موب السبت ذا لا
اللي بعده شكل نوف غلطانه
ساره:طيب نوف تدري
ام فيصل: ماقد لمحتها لا ع الفطور ولا الغداء.. فيه احد ضايقها امس
ساره: والله مدري عنها انا شفتها صفنانه سألتها احقرتني
ام فيصل : هذا طبعها ماتشكي كثير

.............

في يوم آخر

بعد الفطور والسوالف راحت جوري غرفتها تريح طبعا ماشاركتهم الفطور لان عندها موعد وتحليل..
فتحت التلفزيون تتفرج كان البرنامج عن الاطفال المشاغبين بعدها بربع ساعه دخل تركي الغرفه وقعد جنبها ع الكنبه
تركي:تأخرت عليك
جوري:عادي
طالع معها التلفزيون وشاف ولد شقي مره: اتخيل نجيب واحد زيه
سكتت جوري بس من كثر ما استحت حتى صيوان اذنها حمر
تركي:تحبين الاطفال؟
جوري:ومن مايحبهم.. هذول احباب الله
تركي بدون مقدمات:جوري تبين طفل مني
صدمها سؤاله ماكانت متوقعه.. واصلا هالموضوع بالذات حساس بالنسبه لها
جوري:لا
تركي:نسيتي كلامك قبل مده قلتي بتحملين انتي وساره مع بعض
جوري:كلام عابر
تركي: بس عشمتيني
جوري:مشكلتك
تركي:جوري كم لنا متزوجين
جوري:من الاخير وش تبي
تركي:حقوقي
جوري:حقوق من وحده تكرهها سوري
تركي:جوري اكيد بتقولين اني كذاب بس احس بعاطفه تجاهك وابي طفل يربطنا
جوري:ايش؟؟
تركي: مثل ماسمعتي والله احس بعاطفه تجرني لك
جوري تطنز: اها حلو حدد اي نوع من العاطفه
تركي طنش طنازتها: ما ادري
جوري:اشووا على بالي بتقول حب
تركي:طيب واذا؟!
جوري: ماتخاف
تركي: ليش
جوري:بتسمعك ريوشتك ياويلك منها
حمر وجه تركي قهرر لانه حس بالاهانه:تستخفين فيني يال...
جوري:يا وش كمل عادي
تركي:حتى لو قلت ماراح تحسين صدق ان الضرب في الميت حرام
وطلع من الغرفه بقمة غضبه

خمس دقايق ورجع :موعدك بعد ساعه اجهزي
جوري: بمر ريم عشان...
تركي:زين وقفل بدون مايسمع منها شي

.............

ريم: ايه كلمتها من اول قالت خلاص
منذر: ماراح تشك
ريم: لاعادي اذا دخلت عند الطبيب بكلمها تجيني
منذر: اتفقنا.. انا بكون في السياره برا
ريم: اوك

..................


عند الرسبشن واقفين
كل واحد من الثلاثه فيه من الهم مالاتقواه الجبال
وقف تركي عطاهم معلومات .. كانت الممرضه تطالع فيه وتدلع قدامه
وتركي مو معبرها
جوري كانت تراقب الوضع ومفوره
خلص والتفت لها: يلا مشينا
ريم: انا بنتظركم في صالة الانتظار
جوري ارتاحت من طلبها واصلا حتى لو طلبت تدخل معها بترفض اصلا هي للآن ماعرفت سر جيتها
دخلوا للدكتور
دقت على منذر: الو
منذر: هلا قلبي
ريم: دخلوا عند الطبيب وينها اختك
مندر: الحين بتجيك انتي بصالة الحريم؟
ريم : ايه
منذر: اوك

ريم عيونها على الستاره المنسدله اللي كانت تفصل صالة الانتظار عن السيب.. ماكان بالصاله الا هي
دخلت بنت في اواخر العشرينات حاطه كيلوا مكياج وعطرها قوي: انتي ريم
ريم مرتاعه من الشكل: ايه
سلمت عليها: انا اخت منذر
ريم: أأأهلين
جلست ع الكرسي القريب منها وفتحت شنطتها طلعت منها حزم فلوس
ريم كانت شاكه 1% ان منذر يلعب.. تبسمت اول ماشافت الفلوس
طلعت الفلوس وصارت تحطها في شنطة ريم وفجأه وقفت: اوووه هذي 500 نسيت الشنطه الثانيه فيها الميتين الباقيه
ريم: ياالله يعني شلون خلي منذر يجيبها
هي: لا يمكن احد يشوفه وتصير لك مشكله قومي معي قبل لايطلعون
ريم: الله خايفه
هي: حبيتي حتى ثلاث دقايق ماراح تاخذ امشي بسرعه
وراحت معها شافت منذر بكل اناقته في سيارته الفارهه
هي: امشي اركبي عشان احطها بالشنطه صعبه قدام الخلق
ريم: زين بس بسرعه وركبوا السياره
منذر: ياااالبيه ياريم اخيرا شفتك
ريم ابتسمت مع انها خايفه لايطلع تركي وجوري وهي مو موجوده
منذر: وش اخبارك
ريم: الحمدلله.. بس تكفى بسرعه قبل يكشفوني
منذر: ياعسل بسألك قد سمعتي بالمثل اللي يقول اللي يقول اذكريني ريوف
ريوف: اي واحد
منذر: لاخلاص ذكرت
يقول المثل جوع كلبك يتبعك
ريم بضحكه مغتصبه:هه كيف
منذر: الكيف عند العطار
ريم: غدرت بي يامنذر
عطا ريوف نظره فهمت عليه
بحركه سريعه حطت قطنه مبلوله على خشمها كان فيها منوم
وريم غطت في سابع نومه
منذر: مشكوره ريوفه ع الوقفه
ريوف: خدامتك

................

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 28-12-11, 03:53 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




البارت السادس عشر
.
.
.
.
ترك البيت وراح الحديقه يبي الوحده
جلس في ظل شجره.. الجو عليل وصافي
دق جواله اكثر من مره ماشاله طفشان وضايق خلقه
طول وقته الافكار توديه وتجيبه
" الحين ليش متضايق قلتلهم ما ابيها وانتهى ابعرف ليييييش ضايقه فيني الوسيعه"
ورجع بافكاره يوم تدخل عليه السياره


كانت متغيره كثير الشي الوحيد اللي ماتغير فيها
انها نفس الشعر يمكن تغير لونه بس ماتغير حركته دايما مسيح
معطيها شكل ملفت
كانت اقل من خمس دقايق اللي شافها فيها
بس دقق في كل قطعه منها
بدايه من طريقة كلامها كانت تميل شفتها بدلع وهذا الكل تعود عليه لانه طبع فيها..
الى طريقتها اذا تخوصرت تعبيرا عن امتعاضها..

حس باحساس حلو بس كل ماحس تراجع لانه شايف ردها يوم يستشيرونها كأنها ماتبيه
بس هو امس شاف اشياء كثيره وكبيره في عيونها"..


تزوجها!!!


"ايش لا هي ماتحبني ورفضتني"

توك قايل شفت اشياء في عيونها
"ايه بس يمكن ماتبيني"

ماتبيك ؟! تقدر تحلف بتأكيد انها ماتبيك؟
" لا"

.....خلك من التبريرات ولاتكابر انت عارف احساسها ونفس احساسها انت تشعر فيه....


هذا كلام نادر مع نفسه يعني الشي اللي صار بالسياره مايستدعي هالضيقه والحزن
يمكن ضيقته انه فرط في دانه
صح ندى قالت له انها تحبه بس خايف تكون كلمه عابره زي ماكانت مع امه
" انا بقطع عرق واسيح دم هذي اخر محاوله بخطبها رسمي
ولو اتأكد انها تحبني وتبيني والله ما أفرط فيها"


ومن حدة توتره كسر الغصن الصغير اللي بيده صحاه من افكاره..
شاف جواله يدق برضه طنش ومااااارد

وش مقعدك هنا؟؟
لف رقبته للصوت شافه واقف بكل شموخ وأنفه: هلا يبه متى جيت
ابو تركي: الحين معقوله ما انتبهت لصوت لسياره
وقام يسلم على ابوه: والله ما انتبهت حمدالله ع السلامه شدعوه يبه وشهالغيبه
ابو تركي: كاره الرياض عشان بعض الاشخاص اللي فيه
نادر: امش ندخل عشان ترتاح.. غير موجة الحديث بطريقه سهله
ابو تركي: زين اني شفتك ابيك تروح الحين الشرقيه ولاترجع الا ومعك ورقه من عبدالله ...
نادر: الحين عاد
ابو تركي: لا بعد ماتتغدى حرك جيب الورقه لانها مهمه
نادر بامتعاض: ابشر


.................


داخل البيت

طلع غرفته بدون مايقول كلمه
ولا حتى نطق السلام
نادر: يمه انا ماشي الشرقيه
ام تركي: وش عندك
نادر: شغل للوالد وبكرا وانا هنا
ام تركي: زين يمه لاتسوق بعجله التأني طيب
نادر: ان شاءالله.. وطلع يزهب عمره
ندى: مو كأن منى تأخرت
ام تركي: تقول الحين بيجي الدكتور ويكتب لها خروج

..............

تركي: سمعتي الدكتور قال تحسنتي كثير وهالصداع اللي يجيك من الافكار..
لاتفكرين كثير
جوري: ليش هو بيدي ..الوضع اللي اعيشه
مخليني مجنونة افكار
تركي: ماشاءالله عليك قويه بتقدرين تتغلبين على الافكار
وصلوا صالة الانتظار
مالقوا ريم
جوري: وين راحت ذي .. نغزها قلبها
تركي: تعالي يمكن في حمامات النساء
وقف لها برا
وراحت طلت
طلعت وعيونها تقول مالقيتها
تركي: طيب انا بلف المستشفى وانتي روحي صالة الانتظار وخلك هناك في حال رجعت

وتفرقوا
نص ساعه
ساعه
ساعتين
مابينت
وطول هالوقت كان تركي يحاول في جوري يرجعون بس رافضه ماتبي تطلع الا فيها وش تقول لأهلها
تركي: جوري شايفه الساعه كم لين متى يعني
جوري: والله ما اتحرك من هنا لين اشوف اختي
تركي: طيب يمكن رجعت البيت خليني ادق ليش معنده انتي
جوري: اخاف مارجعت وابوي يصير فيه شي لا تكفى دور حله
تركي: الحل نمشي اوديك البيت
جوري: واختي
تركي: حتى لو فكرت ابلغ الشرطه ماينفع لازم يمر على اختفائها 24 ساعه
مانبي نسبق الاحداث يمكن راحت هنا او هنا
جوري: ماني متحركه
ارتفع ضغط تركي ومسك ايدها بحنان ويمشيها معه.. وكل مايقدمها ترجع
شافهم رجل الامن: وش عندك معها
تركي: زوجتي


رجل الامن: وليش تجرها كذا وين اثباتك
طلع تركي الاثبات وعطاه: اختها جت معنا والحين لنا حول الثلاث ساعات ندورها
رجل الامن: كيف اوصافها
جوري: سمينه شوي وقصيره
رجل الامن: كان بيدها شنطه؟؟
تركي: وليش ركزت ع الشنطه
رجل الامن: ابتأكد
جوري: ايه
رجل الامن:بيضاء صح
جوري : ايه وين شفتها
رجل الامن: دخلت وحده شكلها استغفرالله مو صاحيه
ملفته للنظر بعبايتها وعطرها ومكياجها الصارخ
كل اللي بالمستشفى طالع فيها
جلست ربع ساعه وطلعت معها وحده بالاوصاف اللي ذكرتيها وشنطتها بيضاء بحجم كبير

جوري: والله هي هذي ريم راحت مع مين
تركي: اهدي يابنت الناس دام مع حرمه ان شاءالله مايجيها شي
جوري: انت سامعه وش قال عن هالحرمه
قطب جبينه: امشي بسرعه البيت
جوري: أ
سحبها قدامه ع السياره


...................


الساعه 4 العصر

الكل متوتر وينها وكيف و وشلون ومن هالحرمه اللي راحت معها
نزلت ام طارق ودمعتها على خدها: طارق قم ودني لجوري
شلون تاخذ اختها وفجأه تختفي وتخليها وتروح البيت
وطارق جواله مانزل من اذنه مكالمه ورا مكالمه
ماخلا واحد من اخوياه اللي وقال يسأل اللي في المستشفى واللي في المرور
وفي كل مكان بس مافي حس ولاخبر
اخذها وتوجهوا لبيت ابو تركي وكان معهم ابو طارق


................


فتحت عيونها راسها حيل ثقيل هذا كله نوم
لا مكانت نايمه هي كانت في المستشفى و وحده جت..........

لااااا منذر يانذل.. ابي اهلي
الله لايوفقك الله لا

ركل الباب وفتحه على مصراعيه
دخل بكل غرور اساريره منفرجه وابتسامه واضحه
ريم: وربي انك حقير حرام اللي سويته
منذر: انا ولد الأكابر تعاملني وحده حثاله زيك بنفور
ريم: انت ماخليت فيها نفور انا اكرهك اكرهك
منذر: انطمي بس
ريم: بس بعرف وش سويت لك والله ما اذكر غلطت عليك


منذر: هو صحيح ماقد غلطتني بس آخر مره غلطتي الحين انا اللي انهي علاقاتي بالبنات
تجين انتي بكل بساطه انا تبت الى الله ههههههههههههه ارحمك صراحه
ريم: والله لو تطيح بإيد اخواني بتكون نهايتك بشعه
باستهزاء: انتظر هاليوم بفارغ الصبر.. انا بعرف اخوانك وعيال عمك على وش شايفين انفسهم
ريم: ياجبان اخذتني منهم على غفله
منذر: لا يابابا طمعك جابك لين عندي وصرتي تحت رحمتي شفتي ان مثل جوع كلبك يتبعك لايق عليك
ريم ببكاء مرير: والله عشان ابوي والا انا في الطقاق انا مستعده اسوي شي بس ترسل الفلوس لابوي
منذر: الحين من جدك بعطيكم 700 الف ياشيخه لو تحبين آخر سما ماشفتي مني ريال ياساقطه
ريم: كل تبن ياحيوان انا اشرف منك
منذر: باين عليك معصبه خلاص ولايهمك انا بعطيك شي انما إيه يريحك ويخليك تطيرين مع العصافير


توارى خلف الباب دقايق وجا ومعه ابره
قرب منها بس ماقدرت تتحرك كان القيد محكم
ريم: تكفى يامنذر الله يخليلك امك الله يستر على خواتك لاتسوي لي اي شي وانفضح
وربي وثقت فيك وحبيتك من قلبي لاتسويلي شي لاتسوييييييييييييلي شي
منذر: تدرين ليش سويت كذا لسببين
عشان اخوانك وتركي.. تركي اللي ماقد شفته ويلحقني بالحكي

لامت نفسها لانها هي اللي وصلت له كلام تركي عنه..

ريم: منذر لاتتهور وانا وش ذنبي هو اللي تكلم فيك يمكن سامع عنك شي

منذر: طيب انا بقطع السنتهم وبنزل روسهم تحت رجلي ..
على فكره ترا جلست مده افكر كيف انتقم منهم ولقيتك صيده سهله والا انا ناوي على شي اكبر ..
ريم: فيه اكبر من كذا
منذر:لدرجه ماتتصورين واعتبري هذا تربيه لك يالحيوانه وعطاها كف

مالت بجسمها ع الارض .. مسكها تقعد: هذا عشان كلمة نذل
وعطاها كف ثاني مالت بجسمها من الناحيه الثانيه: وهذا عشان توبتك ياخي تقهرون الوحده تلف من ورا اهلها لين تشبع وقالت انا تبت

واستمرت كفوفه لها
وهي تبي تبكي بس مافيه دموع.. صدمتها من الموقف ماتخففه الدموع



انتقام غير مألوف
وسبب تافه لتبرير افعاله
بينما يعد الحقد والضغينه والحسد السبب الأوحد لما يمارسه مع ريم


كان يعاني من عدم تماسك اسرته ويحلم بالترابط الاسري اللي كان يقول له عليه نادر
كان يحلم يكون سليم معافى زيه زي باقي الشباب مع انهم مرتاحين ماديا
بس ما انجرفوا خلف السموم اللي يتجرعها يوميا
وكان المساعد في تدهور حالته غياب الرقيب فشافها طريقه يسوي فيها اللي براسه بدون خوف

مسك عضدها وصار يبحث عن وريد
ريم: انا اسفه والله اسفه بس فك قيدي ولاتسويلي شي.. خلني اروح والله ابوي بيصير له شي

طنشها ودخل الابره في الوريد

.
.
.


مانيب داخله جيبيلي بنتي ياجوري
جوري: والله يمه دخلنا للدكتور ويوم طلعنا مالقيناها
ام طارق: اه يابنتي اه
تركي: بس تطمني السكيورتي قال شاف وحده باوصاف ريم طالعه مع وحده يمكن صديقتها
ام طارق: يعني احط يدي على خدي وانتظر لين تشرف مع هالصديقه
جوري: يمه ادحري ابليس وادخلي

اطلعوا برا ياحثالة المجتمع

ابو طارق: انا جاي اسأل عن بنتي يامحمد
ابو تركي: وتدورونها هنا؟؟ دوروها في الشوارع بعيد عن بيتي

ام طارق: اتقي الله حرام تظلمها
ابو تركي: اطلعوا برا بيتي

ام طارق: ماراح اطلع لين تطلعين اختك ياجوري انتي خذيتيها من البيت ترجعينها
تركي: خاله انا اللي بجيبها مايصير خاطرك الا طيب مانبي نسبق الامور يمكن عندها عذر

ابوتركي: انسى انك تساعد هالاشكال فاهم
تركي: يبه مايصير نتنكر لهم في هالمصيبه

ابو تركي: يطلعون برا وانت شيل ايدك من السالفه ما ابي اعيد كلمتي

جوري: عمي الله يهديك هذول اهلي واخوك من لحمك ودمك

ابوتركي: بعآآآد ياجوري والله وطلع لك لسان

ابو طارق: لو ادري انها اخطت والله لاقص لسانها
جوري: ولاراح استرجي اخطي عليك بس موقفك مو موقف اخو مع اخوه ومع بنت اخوه الضايعه

ابوتركي: شفتي طولة هاللسان ان ماخليت تركي يعرس عليك جزاء لك

تركي: يبه انا ب
ابوتركي: اسكت انت.. والحين تلمين قشك وتنقلعين مع اهلك .. وانهى الحديث بدخوله للبيت

تركي واقف بلا حراك صار بين نارين
التزم الصمت لان البيت بيت ابوه ومايقدر يعارض طلوع جوري

ابو طارق: جوري جيبي عبايتك يا ابوي
ام طارق: حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل حاسه انه هو ورا اختفاء ريم
ابو طارق: ان بعض الظن اثم لاتظلمين احد ياهيا

تركي: عمي انا بجيبها بس تلم اغراضها وبتلقونا وراكم

نزل فيصل ومنى من السياره
وشافوا منظرهم "اكيد مشكله جديده"
فيصل: السلام عليكم
ابو طارق رد السلام واخذ مرته وتوجه لبيته

منى تناظر في تركي وش صار
ماشافت الا الاسى مختلط مع ملامحه
جوري ماكانت فيه لان من لحظة وصول فيصل دخلت
منى: وش صار
تركي: ادخلوا ادخلوا


..............


اهل رشا بعد ماعرفوا انها اجهضت
اصرت امها تاخذها عندها وتطلق لكن ابوها رفض
لانه مايبي يخسر فلوس اذا بتخلع نفسها لان زوجها رافض مايطلق الى ماترجع له كل شي
ام رشا كان عندها استعداد لأي شي المهم ان بنتها تتخلص من حياة البؤس اللي عاشتها
وللآن مارسوا على بر
رشا كانت ساكته تبي تخف وبعدها تفكر وتتخذ القرار المناسب


...............


وصل الشرقيه وبعد ساعتين عنده موعد مع الشخص اللي معه الاوراق الخاصه بالشغل
دق جواله تأفف
فواز من اليوم يدق عليه وحالته النفسيه ماتسمحله يرد على احد..
قرر يرد يمكن عنده شي مهم: هلا
فواز: يا ابن الناس وينك
نادر: بالشرقيه وش فيك
فواز: والله مدري وش اقول
نادر: لاتخوفني وش فيك
فواز: مو قبل فتره قلت لي اراقب منذر
نادر: ايه
فواز: هاليومين سمعته يخطط على وحده وصرت ملازمه مثل ظله..
اليوم كنت بالدوام و وكلت واحد يراقب بدالي وقال لي انه اخذ وحده من بنات الاستراحه
وراح ياخذ وحده ثانيه من المستشفى ودام اخذ وحده من بنات الاستراحه
فأكيد الدعوه فيها استدراج


نادر: طيب!!
فواز: يمكن تكون بنت عمك
نادر: لا ويييين بنت عمي ماتطلع بروحها ابد يمكن وحده من صديقاتها
فواز: والله يمكن .. قلت اخبرك بس الحمدلله ماطلعت هي...

وقفلوا

دقيقه ودق جواله مره ثانيه وهو مرهق وده ينام: هلا تركي
تركي: اسمع يانادر فتح مخك
نادر: معك معك شفيك
توه تركي بيتكلم شاف نادر انتظار مكالمه من صاحب الموعد والاوراق
نادر: تركي تركي هذا عبداللطيف ال... برد عليه مابي مشاكل من ابوي
تركي: زين دق علي لاتنسى
نادر: ان شاءالله.. يلا سلام



.............



اتجهت للشماعه خذت عبايتها ولبستها بكل هدوء..
دخل وراها واتكى عل الباب كاسره خاطره من خذاها ماشافت يوم حلو
لبست الطرحه: من قدك
تركي: ليش
جوري: اخيرا بنتحرر
تركي: وش قصدك
جوري: مايبيلها واضحه ومبروك مقدما
تركي: وش تخربطين انتي
جوري: انا بصراحه ارشح رشا الله يوفقك معها ونزلت دمعه يتيمه على خدها

راح لها وضمها
حاولت تفك نفسها
احكم لف ذراعه حولها: روحي مع اهلك
وان شاءالله باخد لنا بيت وننقل انا وانتي
جوري:خلاص ياتركي
قاطعها: فكري في ريم وادعي لها لاتفكرين في شي ثاني وانا ماراح اتخلى عنكم..


طبع قبله على جبينها
وهي بين مصدقه ومكذبه



.
.
.
.
.
ابو فيصل: مابي اشوف واحد منكم في البيت سامعين
ام فيصل: ياسلطان وش يسوون يعني?
ابو فيصل: لايرجعون الا وهم جايبين علم عن ريم
فيصل: ماطلبت شي يبه ماراح اخلي مكان الا وسألت فيه
حمد: والله خايف ان عمي محمد ورا غيابها لانه وصوله صادف اختفائها
ابو فيصل: لا عمك محمد ماظنيت يسويها
فيصل: حمد خل عنك وقوم لانظلم احد.


...............


على رجعته من بيت جوري
دق جواله: هلا دحيم
عبدالرحمن: اسمع انا بمسك الدائري
وانت الشمال نبي نتوزع مدري وش فايدة الشرطه
تركي :هم اعرف بالاجراءات حنا نسوي اللي علينا والباقي على الله
عبدالرحمن:زين يلا سلام


دق جواله كان نادر:الو
تركي:هلا توك تفضى
نادر: لاوالله باقي بقابله وش بغيت
تركي: طايحين بمشكله وين مشكله الا مصيبه يانادر
نادر: وشو
تركي: جوري كان عندها موعد في المستشفى اليوم وراحت معنا ريم ..
دخلنا عند الدكتور
نادر بقمة عصيبته: لالالالالا لاتكمل
تركي: وشفيك
نادر: بنت عمك مع منذر!!

تركي: وش دخل منذر
نادر:الحيوانه معه.. تو فواز قال لي ىان مراقبه وخذاها من مستشفى ال.....
ضرب الدركسون بكل قوته: قول غيرها قول اي شي
نادر: بسرعه الحق عليها قبل لاتنزل روسنا بالارض واذبح هالمنذر الله لايوفقه
تركي: اخ لو يطيح بيدي انا ما اعرف فيه الا سمعته البايخه من الشباب مو هو ولد مطلق عبدالله ال.....
نادر:ايه هو بسرعه
تركي: وش بسرعه اقولك سمعته واصلتني والا انا ماقد شفته بحياتي
نادر: تصرف ياتركي..


دق ع العيال وقال لهم
وبلغ الشرطه على اساس البنت مختطفه
بس احساسه يقول راحت برضاها


.............


فاقت مخدره تماما والدم تجمع حول معصمها من ربط الحبل

منذر : صح النووووووم.. جوعانه
استرجعت اللي صار: وين انا
منذر: في الكره الارضيه
ريم: تكفى رجعني
منذر: اوووما عاد تونا في بداية اللعبه
ريم: منتب خايف يكشفون انك مختطفني
منذر: لا انتي جايه برضاك
ريم: استغليتني واستدرجتني
منذر: ليش طفله

ريم: الحين تلقاهم قالبين الدنيا علي
منذر:قضايا الاختطاف تاخذ احكام سنين
بس فيما لو وانا اقول لو كشفوني بطلع بنفس اليوم
ريم: وين بتروح من ربي
منذر: لاتتبعين هالاسلوب معي وزين انك صحيتي موعد الجرعه الثانيه حان
ريم: وش بتستفيد

منذر: اشياء كثير اولها مسمى مدمنه
الحين انا مدلعك كل جرعاتك بلوشي
بس اذا تمكن مفعول الكيف وتغلغل في دمك بصير ابيعه منك نذاله..
واتحداك تلقين هالنوع عند غيري يعني زي الكلبه مهما رحتي بترجعين

ريم: حسبي الله عليك الله ينتقم لي منك الله يسلط عليك اعدائك
منذر: انطمي بس والله لو ماتسكتين لتشوفين شي عمرك ماشفتيه وجا بيعطيها الجرعه
ريم:لحظه لحظه تكفى
منذر: وش تبين
ريم: بصلي الفروض اللي طافت
منذر: شكلك بتلعبين بس من الحين اقولك الفله مافيها الا انا وانتي
والابواب كلها مقفله وطلع كومة مفاتيح قدامه

ريم: بس بصلي
منذر: اوك.. وقام اخذ جوالها وفك قيدها وطلع من الغرفه وسمعته يغلقها بالمفتاح


تحسست مكان الحبل وشافت نقطه صغيره كانت اثر الابره : الله لايوفقك
انا غبيه اوافق مدري كيف وثقت فيه
الحين وش بيقولون اهلي وانا ربي يشهد اني ماسويت كذا الا عشان ابوي

قامت توضت وطلعت تدور سجاده مافيه ..وحتى لو لقت شلون بتعرف اتجاه القبله
شافت غروب الشمس تذكرت طريقة ابوها في معرفة القبله
دعت له في سرها ولبست عبايتها واتكلت على الله وصلت الفروض


...............


راح ابو طارق وطارق وتركي للشرطه وقدموا بلاغ ضد منذر
سألهم الضابط تشكون في احد ثاني
طارق كان وده يقول عمي محمد بس تقديرا لتركي وفزعته تغاضى


.................


في الاستراحه

كان واقف عجزان يسلم فما احد انتبه له غير النمر لانه بعيد..
سلم عليه : وينك انت
- : المدام تعبانه بس ها بيني وبينك ما ابي احد يعرف اني متزوج
النمر:خلاص حفظت هالاسطوانه ماتشوف شر
-: مايجيك الشر
النمر: وسع صدرك انا جايب بنات يهبلون
شف هذيك وحده من العينه
-: خلها تجي تسليني
راح النمر وجاب بنتين:سوسو لي وميمي لك

وطالع في البنات: صبايا هذا المعزب

سلموا عليه وقعدوا

-:يسلم لي هالقد المياس
ميمي بضحكه سافرره:يسلم لي طولك وعرضك وتمد له الكاس
-: شكرا ياعسل بس مابي الحين
ميمي :ههههههههههههه وتكلم النمر الظاهر صديقك مستعجل يلا قوم معي
عرف قصدها:لا ياعمري انا جاي ابربر اسولف .. مو كفايه حبي؟؟!
ميمي وعيونها بعيون النمر:الظاهر صديقك مطوع

استحقرها واستحقر استهزائها:مو مطوع
بس تبينها على بلاطه انا عمري مازنيت
ميمي بضحكه فجرت المكان:ههههههههههههههههااااااااي
اجل وش جايبك هنا وليش فاتح هالوكر ..
اصلا دخولك هنا وانت تدري انه حرام هذي بحد ذاتها اكبر معصيه
ياشيخ فوق لنفسك ههههههههههههاااااي مطوع زمانه

قام عنها لان كلامها استفزه وده ينحرها


وكل مامشى صدم بأحدالاستراحه صارت زحمه :اقول شباب حركوا نروح الاستراحه الثانيه اكبر بكثير
هنا زحمه مره يلا قوموا مانبي نضيع اي دقيقه وقام الكل بسرعه

طلع هو وتقدم قبلهم وشغل سيارته كان بيسبقهم ع الاستراحه الثانيه دق جواله:وش عندها الزفته
-: خير
طلعت اخته استغرب: سود الله وجهك ولك عين تنافخ
-: ترا مالي خلق وش تبين
ام ايمن: الحين تجي توديني لرشا
-: اجليها يامها الحين ما اقدر
ام ايمن: احتريك اخلص علي
-: مانيب جاي مشغول
ام ايمن: لايكثر تعال الحين لاتفور لي دمي

"اصلا احس اني مخنوق من كلام هالسافره ميمي وماودي اقابلها"

كان عارف في قرارة نفسه ان معها حق
وحس باحاسيس غريبه وماكان مرتاح من اللي هو فيه وحول اتجاهه لاخته


................

خلصت صلاتها رفعت ايدها
يارب اغفرلي يارب تب علي واسترني ..
يارب ارحمني برحمتك
يارب والله ندمانه ادري هالطريق نهايته شينه بس الله يلعن ابليس زين لي المعصيه
يارب انت تدري ماسويت كذا الا عشان ابوي والا انا عمري ماطلعت مع احد
يارب اوعدك اتوب عن هالطريق وما ارجع له مهما صار
يارب يارب يارب رد كيده في نحره وانتقم لي منه الله يفضحه اذا كان ناوي يفضحني


وبكت بكت بألم وبحزن يقطع القلب

كانت ضربات قلبها تنبض بقوه ودايخه وتنفسها صعب
اكيد مفعول الجرعات اللي عطاها اياها..
شافت شي ع الطاوله قامت بسرعه له بالرغم من الالم اللي يسري في اوصالها
شافت ان هالشي كان بالنسبه لها طوق النجاه .. ومسكته قبل يجي منذر ..



............


مرت 3 ايام والوضع متردي ومتأزم

الشرطه ماخلت مكان الا وتدور منذر
كأنه فص ملح وذاب ماخلوا احد ماسألوا عنه
وكانوا متكتمين الا فواز الوحيد اللي كان واقف معهم..

ام طارق وابو طارق حالتهم تشكي لله
العايله كلها مو مستوعبين من اللي صار
معقواه اختطفت بس رجل الامن قال كانت تمشي عادي مو باين انها مختطفه

كانوا يفكرون معقوله برضاها راحت ..

اكثر وحده متأثره ساره لان ريم اكيد احد احتواها يوم كانوا ضدها ولعب في مخها
واكثر شي راسخ في ذهنها يوم حفلة عيد ميلاها والورقه اللي مكتوب فيها


"اتق شر من احسنت اليه"

كانت رساله تحذيريه



.............



كان في غرفه عند اخته يحس بضياع
حابس نفسه فيها ثلاثه ايام ومقفل جواله مايبي اي احتكاك مع احد
ومايدري وش يسوي لين متى هالنفسيه
مازالت كلمة ميمي ترن في اذنه
مطوع زمانه
"اسكر واحشش واسوي اشياء تغضب الرب يعني بسوي فيها اني رجل صالح لاني ما اقرب الزنا"

وتذكر ام ايمن بعد مارجعوا من عند رشا
حطت شريط بالمسجل لان ماعندها تلفزيون
كان الشريط من المحاظرات اللي تشلع القلب بس في نفس الوقت مؤثره
مكان يبي يسمع شي لانه حتى صلاه مايصلي ويخاف
لزمت عليه يسمع ومن يومها انقلبت نفسيته
يعني لمتى هالحال لمتى بيعيش حياة الضياع هذي
اول شي سواه توجه لتوت بيقول له لاعاد يجيب ام الكباير ذي
حرك سيارته وراح لبيته


...............


تأخر نادر في الشرقيه وقلبه معهم
بس الرجال كل يوم له كلمه وكل يوم موعد
كلم ابوه يبي يرجع الرياض لين مايفضى الرجال بس رفض ...
كان يغلي قهر وده لو يطيح منذر في يده


...............


وصل بيت توت لقى فيه سيارة شرطه واقفه عنده" اكيد كشفوا الاستراحه والبلاوي"
وانحاش

كان عنده شقه بالخرج وصلها زي البرق
دق على اخوياه محد يرد
نزل الكابينه عشان بيدق على تلفونات بيوتهم دور على اي رقم بيت يخص واحد فيهم
لقى رقم توت دق ردت عليه وحده عارف صوتها هذي امه: نعم
-: وين طلال
امه: اتركونا بحالنا الله لايوفقكم قولوا امين وقفت بوجهه
استغرب شفيها وش قال هو
وطلع من الكابينه شاف رجال هيئه ارتعد وخاف حده
مشى من عندهم لان سيارته كانت وراهم

فجأه
شاف واحد ملتزم بعد التدقيق تذكر انه صديق له ايام الجامعه''ماشاءالله يهدي من يشاء''
نواف من بعيد: يالاخو
التفت له: هلا هلا نواف.. صافحه بايد ترتعش

نواف وزاد وجهه نور:هلابك والله وش اخبارك عاش من شافك
كان يطالع في هالملتحي سبحان اللي يغير ومايتغير-: تعيش ايامك يهدي من يشاء
ابتسم نواف: اي والله يهدي من يشاء بعد ايام الدشره الله لايعيدها
بانكسار:الله يهدي الجميع

نواف:وش جابك للخرج عساه خير
-: هاا خير بس جاي لواحد هنا تعبان وكذا
عبدالرحمن: الله يشفيه
-: لاوالله جاي اسلم ع الوالده وراجع الرياض..
عندي قضيه ياشيخ هالدنيا بلاوي انت تدري اني اشتغل في الهيئه بعد ربي ما اكرمني بالهدايه
بلع ريقه: ماشاءالله وش القضيه
استأنف: كنت انا والاخوان ندرس وضع القضيه الله لايبلانا ويستر على الجميع
وقبل ثلاثه ايام جابوا لنا شله الله لايوريك بنات وشباب كانوا في حفله ماجنه نسأل الله الثبات
فكر انه من رواد وداعم هالحفلات وقال مستنكر:اناااا لله
نواف:الله يهدي شباب وشابات المسلمين
-:امين

ويجي واحد يكلم نواف

التفت نواف:يلا عن اذنك الواجب ينادي لازم امشي الحين الرياض
حاول يبتسم:في امان الكريم

مشى نواف مع الرجال مسافه يعني كان بامكانه يسمعهم

نواف يكلم اللي معه:انا اللي اثر فيني نهاية بعض اللي كانوا متواجدين في هالحفله
تخيل لقوهم متفحمين تماااما ويحاول يتذكر على ماقال الضابط كان خمسه شباب وثلاث بنات
الرجال:سبحان الله وشف السبب التماس في الاسلاك ادى الى هالموته البشعه

ارتعش اول ماجا يفتح باب السياره سوا نفسه كان يطالع السياره
او ان الباب مانفتح مايدري بالضبط وش يسوي اهم شي يبي يسمع اللي بينهم
نواف:انا مارحمت الا ام واحد منهم يوم حكالي الضابط عنها
يقول منهاره وتتحسب على اصدقاءه اللي ضيعوه تدري اني بكيت وهو يحكي لي ذكرني وش اسمه؟
الرجال:كان اسمه هشام مبارك اعوذ بالله موتته جدا بشعه

كانت زي الصاعقه نزلت عليه مو مصدق اللي يسمعه''اكيد تشابه اسماء انا لازم اتأكد''

طلع شقته دق صديق قديم
بعد السلام والتحيه
صديقه: ثلاثه ايام مختفي وينك خفنا عليك
-: شفيك
صديقه: كنت متأكد بيأثر عليك موت النمر والشله
ضحك ضحكه هستيريه:يارجال حرام عليك تتفاول عليه
صديقه:استغفرالله مااتفاول عليه الناس كلها تدري حتى الاخبار بالتلفزيون

انشل لسانه وطلع الرياض الهروب ماراح ينفعه

وصل البيت وقف بالصاله ومره يمشي بينجن

''انا ليش ما ادق على النمر كلهم كذابين يتفاولون عليه''كانت حالته صعبه

دق على جواله مغلق وكلهم مغلقه جوالاتهم

رجع دق على النمر مره مرتين ثلاث عشر ويأس يلقى رد بس باقي عنده امل


دق على صديقه مساعد هو ضابط
مساعد:الو
-:السلام عليكم
مساعد:وعليكم السلام هلا
-: تمام ا ا ...
مساعد:شفيك اي خدمه لاتردد خيرك سابق
-:هااا لابس في واحد اعرفه يبي يتأكد من هالخبر اللي هابين فيه الناس
مساعد:اي خبر
-:حريقه ومدري وشو
مساعد:قصدك الحريقه اللي بالاستراحه


احتقن وجهه اكثر من اول:و وشش ص صار بالضبط
مساعد:هذا طال عمرك واحد ابوه تاجر اهمل تربيته
دايم يسوي حفلات ماجنه في استراحاتهم لكن تجري الرياح بما لاتشتهي السفن
اخر حفله ماجنه وزي ماهو واضح عندي بالاوراق ان واحد بلغ بعد ماشاف حريقه
مالها مثيل والسبب كان التماس زي ماقال لي الضابط المسؤول ويوم راحوا الاسعاف
والشرطه لقوا نص هالشله محاصرين بين النيران ولقوا كذا جثه لشباب وبنات متفحمه تفحم كلي
ماتعرفنا عليهم الا بعد تحليل الدي ان اي


فك ازار ثوبه يحس باختناق: اققق اقدر اعرف اسماءهم
مساعد:الكل يدري عن اسمائهم وطالع الاوراق وقعد يقوله الاسماء وصل اخر اسم ورعد مبارك
هذا ساعد في تفحمه اكياس النايلون اللي كانت بجيوبه تحتوي على حشيش وحبوب كان يبيعها لصاحب الاستراحه
-: طيب سمعتهم يقولون كان معهم واحد ينادونه النمر
مساعد: نص التحاليل ماطلعت يمكت يكون واحد منهم ...


قعد عالارض تنفسه صار سريع:ط طيب ممم مشكور
مساعد:ليش مهتم وتذكر اووووه نسيت انك قايل ان واحد تعرفه يبي يتأكد
قفل منه رمى شماغه
انهمرت دموعه بغزاره
"لو مت مع رعد وانا بينهم ابعث ذلك اليوم على هالصوره "

تذكر عناية الرب الالهيه هو كان بيروح واصلا هو اول واحد حرك سيارته بس في اخر لحظه دقت عليه مها

وقام من مكانه مصروع وراح


.............


..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 28-12-11, 03:55 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





البارت(( 17))
.
.
.
.

طول يومه يدق عليها ماترد
حاس ان فيه شي ناقصه
ردت بصوت تعبان: هلا
تركي: هلابك جوري
سكت مايدري وش يقول
جوري: ايوا تركي شفيك
تركي: بتطمن عليك
استنكرت الكلمه: مشكور بس اظن انت عارف الوضع
تركي: ياقلبي لاتشيلين هم بترجع لنا ريم
جوري: ايش؟؟
تركي: اقول لاتشيلين هم بترجع لنا ريم

لوما اختها للآن ماتدري عنها شي كان صارخت باعلى صوتها من فرحتها
بس هالفرحه ماتدري بتدوم او لا
ماتدري اذا كان هذا شفقه منه عليها او حقيقه
ضايعه بكل معنى تحمله كلمة ضياع..
مو عارفه هل هذا هو تركي فعلا او غيره..
جوري:ابوي وامي تعبانين عليها.. تكفى ياتركي لاتتخلى عننا حتى لو وقف عمي ضدك..

تركي: ماراح اتخلى عنك لو وش مايصير
جوري: مشكور
تركي: لاتشكريني انا زوجك بسوي اي شي عشانك
جوري: مصخن انت؟؟
تركي: ليش
جوري: مدري عنك
تركي: لاني مسالم!
جوري: تقدر تقول
تركي: تعودي
جوري: انت عارف وانا عارفه
قاطعها: اسمعي انا بقول لك حاجه ..وعارف انه موب وقتها تنقال
جوري: تركي لاتكمل.. قرارات عمي اكبر مني ومنك
تركي: طيب اسمعيني.. ممكن
جوري: تفضل
تركي: داري كلام ابوي مأثر عليك..
بس صدقيني انا انجبرت مره وحده ولايمكن انجبر مره ثانيه تحت اي ضغط
جوري: براحتك.. اصلا حنا مو لبعض من البدايه
تركي: من قال
جوري: انا اقول وتصرفاتك معي تدعم هالكلام
تركي: ماني معصوم عن الغلط
جوري: افهم انك ندمان؟؟
تركي: اللي ابيك تفهمينه لو تنطبق السماء ع الارض
ماخذيت غيرك وفسري هالجمله مثل ماتبين

صدق ظنها انه ماراح يعتذر ولاراح يصرح انه ندمان..
بس هي محتاجه لهالتصريح عشان يخفف وطأة اللي تعانيه من افعاله الماضيه
واختفاء اختها وتكالب المصايب اللي احاطت العايله من كل جهه: كيف؟
تركي: لكل حادث حديث

جوري: طيب انا بقفل
تركي: جوري
سكتت
تركي: بمرك اوك
جوري: ليش
تركي: خلاص انسي يلا باي
جوري: لحظه
تركي: خير
ترددت بس كملت: وش صار ع الموضوع اللي كلمتك عنه
تركي: حليته
جوري: ماتقصر يلا مع السلامه.. وقفلت

سبت نفسها في نفسها..
ليش تبعد عنه حتى لو انه شفقان عليها مفروض ماترده كذا لانه تحبه من اعماق قلبها
بس هالكلام وهالافكار ماهيب وقتها
لازم تحاتي اختها وزي ماقال لكل حادث حديث

............

رجع نادر الفندق بعد ماتقابل مع عبد اللطيف ووضب اغراضه وبيمشي للرياض
يبي يكون متواجد في ظل الظروف المؤسفه
طول جلسته مع عبداللطيف عقله مو معه مو قادر يركز ..
رتب الاوراق في حقيبه دبلوماسيه بس كانت ناقصه ورقه دورها مالقاها اكيد نساها بس مايدري وش فيها بالضبط..

رجع الرياض.. واتجه على طول لفواز
الموضوع مايحتمل التأجيل
بعد عناء لقى فواز
خذاه بسيارته لاقرب كوفي
بس رفض فواز ماينزل اي مكان خايف واصر انه يقعد بالسياره

نادر: شفيك
بخوف: ولاشي
نادر: انت مالك يد في الموضوع منذر الحيوان هو راس الموضوع.. وابيك تدلني على مكانه
فواز: الشرطه بأنفسهم مالقوا له اثر
نادر: تبي تفهمني انك ماتعرف مكانه
فواز: والله ما اعرف مكانه ولا ابي اعرف
بتوسل: تكفى فواز لاتخذلني المسأله فيها عار وانت عارف عايلتنا شلون تثأر في هالمسائل
فواز: مدري والله العظيم مدري وين اراضيه
ضرب الدركسون بكل قوته: يعني شلون خلاص نستسلم؟؟
فواز: انا خايف
نادر: تخاف منه.. ياحيف ع الرجوله بس
عصب: انا ارجل منك ومنه
نادر باستهزاء: ايه مايحتاج باين

سحب فواز القلم اللي بجيب نادر ومسك ايده وجلس يكتب
نادر: هييييه انت وش تسوي
فواز: هذا رقم لوحة سيارته .. وطلعني من هالموضوع خير شر.. وجا بيفتح الباب بيطلع

نادر كان اسرع منه وبضغطة زر تقفلت ابواب السياره
فواز: افتح الباب
نادر: آسف .. ابي اعرف سر خوفك.. اذا مو من منذر وش خايف منه
فواز: نادر الله يرحم امك انا واحد على باب الله اصرف على امي وابوي ومالهم غيري
نادر: ماسك عليك شي هالقذر؟؟ شفيك كنت في البدايه معنا والحين تراجعت

تردد يقول او لا.. وبعد تفكير انهار
وطلع كل المستخبي وحكاله وعيون نادر بتطلع من اللي قاعد يسمعه

..............

ام تركي: يارب جيب العواقب سليمه
منى: لاتشيلين هم العيال والشرطه ماراح يقصرون ان شاءالله يلقونها
ام تركي: خالتك هيا تكسر الخاطر.. صح مو بنتها بس يعلم الله اني ماقد شفت احن وحده على ريم زيها
ندى: والله اللي سوته ريم شي كبير.. ياويلها منهم.. اول وحده بعايلتنا تنحاش مع واحد
ام تركي: استحي على وجهك واتقي الله لاتظلمينها
ندى: وش قلت انا .. هم اللي قالوا طلعت مع واحد..
منى: والله شي محير بس مانبي نظلمها
ام تركي: اي والله ترا الظلم من ظلمات يوم القيامه
ندى: والله يمه ماظنيت فيها الشينه ..تربية عمي عبدالله ماعليها غبار بس ترا الشيطان شاطر
منى: هذا انتي قلتيها الشيطان شاطر وهو اللي قاعد يخلينا نفكر افكار غريبه عنها..
ام تركي: مالنا الا ندعي لها
ندى: الله يرجعها بالسلامه ومايصيبها مكروه
ام تركي: امين..

دخل عبدالرحمن: منى رجلك برا
ام تركي: قول له يدخل
منى:لا يمه مافي وقت جاي ياخذني بروح لعيالي
ام تركي: روحي يمه هذول حشاشة جوفك لايلهيك شي عنهم
منى: طيب.. وراحت
ندى: عبدالرحمن بشر مافيه اخبار
تهالك على اقرب كنبه: للاسف مافيه سود الله وجهها الفاجره
ام تركي: دحيم
عبدالرحمن: وانا وش قلت يعني عقب اللي سمعتوه بتدافعون عنها؟
ندى: يمكن السكيورتي غلطان
عبدالرحمن: اوك غلطان.. طيب وصديقه بعد غلطان ؟
ام تركي: الله يرضالي عليك اذا مابيدك شي تسويه الافضل تسكت

.............

راح لرشا.. هذا اول شي فكر فيه
طلع له اخوها الصغير
-: وين رشا
عماد: لحظه

اختفى عشر دقايق
بعدها جت الخدامه: بابا يقول روح
-: ترا بفقع وجهك بسرعه ناديه
خافت وقفلت الباب بوجهه

حط ايده ع الجرس وحلف مايشيلها لين يطلعون له

طلع ابوها بعيون كنها جمر من العصبيه
-: عمي
ابو عماد: عمى يعمي هالثنتين اللي تناظر فيها
-: مقبوله منك
ابو عماد: غصبا عنك وعن اللي جابك
-: ممكن اكلم رشا
ابو عماد: ياللي ماتستحي بكل بجاحه جاي برجلك هنا.. انسى انك كنت متزوج رشا
-: بنسى بس تكفى ابي اقول لها كلمه وحده
ابو عماد: ولانص كلمه ويلا انقلع برا اسوار بيتي
-: تبيني اطلق؟
ابو عماد: بالطيب بالغصب بتطلق.. وانا اللي بدفعلك كل شي ياظالم
-: انا الظالم والا انت اللي اعتبرتها صفقه ناجحه عشان توسع مشاريعك
ابو عماد: ماراح انكر وانا معترف.. والاعتراف بالغلط مو عيب..
لكن العيب ان الواحد يستمر بغلطه.. وانا بصلح هالغلطه لو دفعت اللي وراي ودوني..
حرمتها الخلفه الله يحرمك نفسك قل آمين
-: آمين
ابو عماد: وبوجه قوي تقول آمين
-: لاتفتحلي محاظرات
ابو عماد: فلوسك بتجيك ع الجزمه ويلا برا
-: مابي فلوس ولها الدبل تعويض.. مع ان مافيه شي بيعوضها..
وقول لها تحللني وتبيحني وهي طالق بالثلاث!!

تفااااااجأ ابو عماد كان مجهز محامي شاطر عشان يرفع قضيه عليه
وكان حاط في باله انه بيشن حرب معاه ومع ابوه بس جد تفاجأ من ردة فعله

.............

مهمومه على بنت عمها
بس همها الاكبر كان نادر
خذت رقمه على غفله من ندى
اكثر من مره تفتح جوالها بتدق عليه وتتراجع
اللي تسويه غلط بس وش تسوي بقلبها

واذا دقت وش بتقول له
احبك... تعال تزوجني
لا مستحيل تسوي كذا

كان عندها اطنان من المشاعر المكبوته لازم تطلع منها شي بأي طريقه
ارسلت له رساله

كم لي وأنا أقابلك في النوم وأصحى بك..
وإن هلت دموع عيني أنت مبكيها!
كم جابني الشوق ملهوف على بابك..
وأنا أردع النفس في بعدك وأعزيها!
إن جيت للجد ماأقوى لحظة غيابك..
هذي حقيقة شعوري مقدر أخفيها!

.............

تعب من الفرفره يدور اخته بلهفه
ماهمه اي شي غير انها ترجع لهم سالمه..
كان وقت آذان دخل اقرب مسجد بيصلي
وقف بآخر الصف وكبر مع الامام
خشوع وتذلل وانكسار في سجوده لعل الله جل وعلا يفرج كربتهم
انتهى من الصلاه جلس شوي ثم قام بيصلي السنه..
على رفعته لايدينه ولعيونه
الله اكبر
لمح شخص مو غريب هو الشخص المنشود
هذا منذر كان يصلي على يمين مدخل المسجد
مايدري وش يقول بصلاته كان وده يخلص قبل يفلت من ايدينه مو هذا اللي اشتبهوا فيه انه كان مع ريم
يااااالله ركعتين كنها خمسين ركعه

توه بيسلم شاف منذر طالع من المسجد
خلص وراح وراه بس انطلق بسيارته
" اكيد ساكن في هالحي"
دق على طارق: طارق
طارق: هلا
خالد: توني شفته بحي....
طارق: لاتقول منذر
خالد: بشحمه ولحمه
طارق: امش وراه لاتضيعه
خالد: ضيعته خلاص
طارق: ياااابردك بكل بساطه يضيع منك
خالد: لاتهاوش.. اتوقع انه ساكن بالحي
طارق: طيب وش استفدنا
خالد: ع الاقل نبلغ الشرطه تسوي للحي تمشيط
طارق: زين زين بتصرف

............

راح نادر للشرطه وعطاهم رقم لوحة سيارة منذر
وطلع من عندهم وكله امل انهم يلقونها
شاف جواله اكثر من مسج
بس فيه رقم غريب رسالته مؤثره بس كالعاده طنش ماهي اول مره تجيه رسايل من ارقام غريبه
رجع البيت ما ارتاح من عقب وصوله من السفر
شاف امه وابوه واخوانه سلم عليهم

كانت وجيههم تعبر عن اللي فيهم
ماحب يفتح الموضوع معهم
ابو تركي: وش صار على الصفقه
نادر: كل شي تمام
ابو تركي: هات الاوراق وتعال نراجعها
ام تركي: خل الولد يرتاح توه راجع من السفر
ابو تركي: وش هاللقافه اللي فيك وش دخلك بين الرياجيل

انصدمت من حدة رده
عبدالرحمن: يبه الله يهديك شفيك
ابو تركي: لاتتدخل انت الثاني
نادر: لاحول ولاقوة الا بالله
ابو تركي: اخلص علي وتعال
نادر بحده: عقب ما ارتاح بجيك.. وش شايفني ما احس حتى الحمير تحس

صدمه قويه.. نادر الطيب يطلع منه كذا
جانب سيئ للغايه وعلى مين يظهر هالجانب على ابوه

ابو تركي ماتكلم من هول الصدمه
عبدالرحمن: نادر ترا مايصير
رفع ايده من ورا كتفه: بصعد غرفتي انتم راعين طويله
وطلع وخلاهم بذهولهم

دخل سيدا الحمام اخذ له شور وطلع
لبس وتمدد محتاج للراحه
شاف جواله يومض لانه كان صامت

ضيعتني من يديك ..
وانا اللي مجنون فيك..
ياخسارة حبي فيك..
ضيعت احلامي بيديك..

" وش قصة هالرقم"
دق مع انه مو من عادته بس محد يشيله
اقل من الدقيقه وجت رساله

أنا عمري بقايا شمع
أحرقني الأسى والدمع
إذا مافيك ترحمني
أحرق مابقى مني..

نادر" ياليل البعارين"
وارسل
اكره هالسماجات من انت

جاه مسج بسرعة البرق
وحده تحبك

ارسل: اها وحده ..الله يعينك .. من عطاك رقمي

ارسلت: جبته بطريقتي بس عشان اقول لك اني احبك والله احبك

ارسل: منتي خايفه اشوف الشريحه باسم مين

ارسلت: عادي كل مايهمني يوصل لك احساسي

ارسل: عموما انا مو من هالنوع ماراح اسأل وراك.. وياليت تفكيني شرك

ارسلت:
بعطيك قلبي ودور داخل اشواقي ..
يمكن تشوف الغلا وشلون ذابحني ..

قراها وطنشها وتلحف بينام
دخل عليه تركي بكل قوته
فز: وش عندك
تركي: وشلون تكلم ابوي كذا
نادر: شكى لك
تركي: ياخي استح انهبلت انت يوم ترد عليه كذا
نادر: ابوي يرفع الضغط
تركي: نادر وش تقول انت اشوف الحشيمه راحت
نادر: والله من حر مافيني
تركي: داري احر ماعندنا ابرد ماعنده بس هذا ابوك تعرف معنى ابوك
نادر: والله ياتركي ندمان في لحظة غضب طلع هالشي ..
طلع وقفل الباب وراه

.............

طلعت البوم زواجها
كان القصد تبي تشوف ريم لان مالها صور
ماكانت تحب تتصور بسبب سمنتها مع انها مو سمينه مره..
ويالله وافقت يوم تتصور بالحاح من دانه يوم عيد ميلادها بدون ماتدري ان هالصوره بتتكبر ويسوون لها مفاجأه

شافتها بالصوره ابوها على يمينها وجنبه طارق وخالد وعلى يسارها امها وريم

دققت في ريم كانت مبتسمه
" ااااه ياريم وينك ان كانه ملعوب عليك الله يرجعك لنا بصحه وسلامه ..
وان كان برضاك فياحسافه مليون حسافه"

انسابت دموعها على وجنتيها
تذكرت ايامها معها كانت الاخت والصديقه وكل شي..
يمكن عيبها الوحيد انها تتحسس من جمعات العايله وكانت تتعذر عن الروحه بأي طريقه ..
ماكانت تدري وش سبب تصرفها دايم تنهرها وتخانقها على كلامها فيهم ..بس اثاريها كانت شايله بقلبها مالاتقواه الجبال
" ياحبيبتي ياريم مالحقتي تتهنين بروحتك لامك الله اعلم اي مصير ينتظرك"

قلبت الالبوم شافت تركي بعيونه الناعسه ورموشه الكثيفه اللي معطيه ظلال على عيونه مخليها تبان كأنه مكحل
امعنت النظر في الصوره كان طويل وشامخ بس اقصر بحاجه بسيطه من نادر
كان قريب من عبدالرحمن شكلا وطولا

" ليتك حلي وحلالي انا لوحدي بس ..
لكن الظاهر ماراح يتحقق هالشي..
ودي احارب عشانك بس وش الشي اللي يحدني على قربك.. قرب الألم والقساوه"

...........

دخل المستشفى متخفي لابس نظارات
ونابت له عارض كثيف غير ملامحه
مايدري وين يروح ومين يسأل
مايبي احد يشك فيه
كذب الناس والتلفزيونات يبي يتأكد بنفسه

دخل على صديق له دكتور بنفس المستشفى
حمود: اهليييييين
-: هلابك زود
سلموا على بعض وقعدوا
حمود: ياخي تفجع ورا شكلك كذا انت لازمك سرير خل نفحصك
-: لالالا مايحتاج انا جاي في خدمه بس
حمود: آمر
-: مايامر عليك عدو بس خل هالشي بيني وبينك.. تدري عايلتي سمعتها فوق ما ابيها تتدنس حتى لو بشكوك
حمود: افا عليك بس ارقد وآمن
-: ابسألك عن حريقة الاستراحه لاني عرفت انهم جابوا الضحايا هنا
حمود: يااااالله صراحه مؤسف اللي صار ومرعب.. اشكالهم استغفرالله قمة الشناعه
-: ليش وش صار علمني بالضبط؟
حمود: غريبه تسأل عنهم
-: لا بس فضول ودي اعرف كل شي
حمود: والله ابد التماس في احد الاسلاك.
ادى للحريقه واصلا ربي كان رايد هالشي يصير عقاب لهم ويكونون عظه لغيرهم..
ياخي تعرف الرماد بعضهم اطرافه من قوة ما احترق صارت رماد

سرت قشعريره بارده في اطرافه

حمود: معظم الضحايا ماتوا من الاختناق اما الباقي تفحموا
-: سمعت ان اللي تفحموا كلهم ماتوا
حمود: لا هذي شاعات تسربت
بفزع: من اللي مامات منهم
حمود: طال عمرك هذا واحد اسمه سعد يلقبونه بالنمر والثاني مشعل يلقبونه بتوت حالتهم خطيره ما اتوقع يعيشون

دمعت عيونه

حمود: والله الكل تأثر عليهم وخاصه على صديقهم الثالث..
ينادونه ابو المجد اسمه رعد مبارك..مات موته مفزعه الله لايوريك ساح مع الاكياس اللي بجيوبه اعوذ بالله كان مروج

خبره في الدموع من هو صغير لكن الحين بكى من قلب

حمود: بسم الله شفيك
-: حاجه تعور القلب والله
حمود:انا اللي اتمناه يمسكون الراس الكبيره محد راضي يعلم عليه
الظاهر مهددهم بعايلاتهم والا ليش يسكتون.. والله امنيه ينمسك ويسوون له تعزير

دخل دكتور ثاني

شاف التجهم على وجيههم السلام عليكم
الكل: عليكم السلام
حمود: هلا دكتور احمد
الدكتور احمد: هلابك
وطالع في وجه الجالس قدامه عليه اثار الدموع
الدكتور احمد: شفيكم..
حمود: متضايق الاخ شوي حساس وانا مدري
-: حمود روقني
حمود: هدي اعصابك لاتزعل مزوح وشفيك صراحه مستغرب ما اخبر قد شفتك تبكي
الدكتور احمد: ليش وش صار
حمود: متأثر من حريقة الاستراحه
الدكتور احمد: والله يستاهلون هذا اقل من جزاهم
حمود: خاف ربك
الدكتور احمد: استغفرالله بس والله ربي يمهل ولايهمل..
انا اللي قاهرني للآن مامسكوا صاحب الاستراحه هو راس ابليس
حمود:مو كثير اللي يعرفه على ماسمعت مو اي حفله يحضرها
مايحضر الا حفلات معينه وان كان فيه ناس جدد فالمرات الجايه يرفض تواجدهم وان تواجدوا مايكون فيه..
حمود: شكله ذكي
-: من قال لكم هالمعلومات؟
الدكتور احمد: كلام الناس كثير والا المقربين منه من اصدقاءه كلهم متسترين عليه
حمود: طيب الاستراحه من باسمه
الدكتور احمد: بإسم وهمي
حمود: شكله حابكها صح لكن وين بيروح من الشرطه
الدكتور احمد: الا قول وين بيروح من ربي

طلع واصواتهم وراه تناديه مشى في الاسياب على غير هدى
توه بيتوجه للبوابه بس تراجع في آخر لحظه وراح يسأل عن اصدقاءه اللي بين الحياه والموت راح لقسم ضحايا حروق الدرجه الثالثه

رفضوا رفض قطعي يدخل حالتهم ماتسمح
لكنه غافلهم ودخل على واحد منهم

ماشاف انسان حي ..كأنه شاف مومياء قدامه
بياض في بياض شاش ابيض في كل مكان بجسمه
جال بعيونه المكان يبي يشوف اي شي يوضح له من هاللي قدامه
النمر سعد
او توت مشعل

تقدم خطوتين ثلاث
يبي يعرف من ذا سعد او مشعل
طالع فيه من فوق لتحت الشاش مغطيه

وبلحظه

شهق شهقه مكتومه حبس بكاه من اللي شافه بس الدموع شقت طريقها على خدوده غصبا عنه..
زي الطفل مسح دموعه بطرف كمه
دقق في الايد عرف انها ايد سعد النمر لان كان له اصبع زايد من طرف الخنصر

زاد بكاه وهو يشوف هالنهايه الشنيعه
حط نفسه في هالوضع مليون مره
وكل ماتخيل نفسه بهالمكان تشنجت عضلات صدره من الخوف

-: سامحني ياسعد سامحني
...........
-: النمر انت تحب نناديك النمر خلاص بناديك النمر الحين بتقوم
...........
-: تكفى سعد لاتموت قبل تحللني

شاف عيونه من تحت الشاش تدمع
-: وشو مسامحني سو اي شي

طلع منه صوت خفيض: بدخل النار
-: لا لاتقول كذا ان الله غفور رحيم
سعد: الخير والبركه فيك عدل من حالك وادعي لنا
بصراخ وعويل يشبه عويل المرأه الثكلى-: سعد لاتقوووول كذا سعد ان شاءالله تقوم ونعدل حالنا كلنا ونروح المسجد مع بعض

دخلوا الممرضات على ارتفاع صوته
اجبروه ع الخروج وهو ماقاومهم لانه لو مايطلع بينادون الامن وهو في غنى عن ذلك

طلع وهو بايع الدنيا بتراب دام نهاية الانسان اللي يتبع هواه كذا

طلع للمواقف عند سيارته وخر النظارات طلع منديل من جيبه مسح فيه وجهه ورجع لبس النظارات ومشى

............

فقدت انوثتها
فقدت تصير ام
فقدت حياتها ونفسها وكل شي
من كان يتصور ان حالها بيكون كذا

اكثر شي خفف عليها انه طلقها
حمل كبير ونصه انزاح

شي وضاع لمتى بتضل حزينه ومنطويه على نفسها اللي راح راح وماراح يتعوض
لازم تعيش حياتها بالطول والعرض
اول شي جا في بالها حبها القديم تركي

............

نزل من الدرج باقصى سرعته
ام طارق: تعال شفيك روعتني
طارق: بعدين بعدين
صفق الباب بكل قوته وطلع

نزل وراه خالد بنفس السرعه
ام طارق: خالد شفيكم
مارد وراح

خافت: يااااويلي عبدالله ياعبدالله ياويل قلبي
نزلوا على صوتها
ابو طارق: وشفيك ياحرمه تولولين
ام طارق: الحق على عيالك
جوري: وش فيه
ام طارق: مدري نزلوا مثل البرق شلعوا قلبي والله انه صاير شي
ابو طارق: تعوذي من ابليس لاتفاولين عليهم
جوري:يمه استهدي بالله الحين اكلمه
دقت عليه مايشيله
ام طارق: شفتوا مايرد
دقت جوري على خالد نفس الشي

نظراتها لهم كانت رد للاسئله اللي بعيونهم

..............


..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 28-12-11, 04:01 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 






البارت ((18))
.
.
.
.
منى: مدري ليش احس ان حظي نحس
ندى: ليه
منى:على ولادتي تجي هالمصايب كلها
ندى: كل ماضيقت فرجت ان شاءالله كل هالمآسي تتبدل افراح
منى: والله ياليت
ندى:اذا بتروحين لم السنافر علميني بروح معك
منى: انتي تشطري بس وجيبي زيهم
ندى:اجيب من الهوى.. خل بس يجي النصيب يطلعون عيالي اطلق من عيالك
منى: ايه طيب نشوف يالبطه
ندى:ههههههههه نشوف.. المهم بروح معك
منى:صدق
ندى: ايه ليش
منى: مو اقولك حظي نحيس التهيتوا عنهم
ندى: والله ما التهينا بس الظروف قاهره
منى: الله يفرجها
طق الباب
ندى:تفضل
دخلت ام تركي: ماشاءالله تسولفون
منى: تفضلي يمه
ام تركي:والله ودي بس فيصل تحت يبيك
ندى:كل يوم بيجي ذا
ضربتها بكتفها: زوجي يختي وش دخلك
ندى: ااااح وجع خلاص انزلي لاتعصبين
منى: هههههههه طيب
ونزلت له

كان بالمجلس
دخلت عليه
قام لها وحاوطها بيدينه: يالبا هالطله
منى:لبا قلبك بس وخر اخاف امي تجي
فيصل: ماسويت شي زوجتي ومشتاق لها
منى: زين انك مشتاقلي على بالي نسيت مني
فيصل:لو انسى العالم مانسيتك خل نرجع بيتنا
منى بابتسامه عذبه: توني مابعد خلصت الاربعينيه
زوم شفته وقوسها: اقعد بلحالي في البيت لمن تخلصينها يرضيك اكون وحداني

مسكت شفايفه مداعبه زي مانمسك الاطفال:لا مايرضيني خلاص نص المده واقنع امي ارجع..
تدري نفاس وما اعرف اتصرف والحين بيطلعون عيالك وببتلش فيهم
طبع قبله بين عيونها:تشرفين بيتك بأي وقت البيت وصاحب البيت تحت امرك يادنيتي كلها
مسك ايدها وجلسوا ع الكنبه
منى: شفيك
فيصل: وش فيني قولي وش مافيني
منى:عشان ريم
فيصل:اي والله مصيبه وطاحت فوق روسنا
منى:يمكن راحت لامها اسألوا عنها هناك
فيصل: اي والله جبتيها بس مانبي نخرعها يمكن ماهيب عندها
منى:جربوا وش بينقصكم
فيصل: نجرب وش عليه
منى: دق الحين
فيصل:على مين
منى: على العيال اتفق معهم يروحون اثنين ع الاقل الشرقيه ويسألون هناك
فيصل: ترا جاي ابي اغير جو خلينا فيك ويسحبها في حضنه
منى: لا اول اسأل
فيصل: ياااربي منك زين
دق على طارق مايرد
ودق على تركي نفس الشي مايرد
دق بعدها على عبدالرحمن
فيصل: السلام علي
قاطعه: فيصل بسرعه روح حي ..... شارع ......
فز: ليش وش فيه
عبدالرحمن: مافي وقت روح ..انا في طريقي لهناك بس انت اقرب تحرك.. وقفل

منى:يمه وش صار
فيصل: مدري بلحق عليهم

وطلع..

.............

دخل البيت مرهق وتعبان نفسيا وجسديا
القى نظره سريعه عليه
شاف كعب
ناسي منهو له

مصيــــــــــــــــــــــيبه
واكبر من مصيبه

هذا كعب ريم شلون نساها
مسك راسه ودار على نفسه اكثر من مره
خلاها لا اكل ولاشرب ومربوطه
شلون ينسى انسانه بهالوضع

رقى اول ثلاث درجات بخطوه وحده بس استوقفه صوت الخبيط الهمجي ع الباب وقف مكانه
خاف لدرجة الهلع
" من جاي هنا''

نزل الدرج بخطوات متثاقله وراح يفتح

فتح الباب هجم عليه طارق وخالد ونادر وحمد
تحرر منهم وصار يجري وهم وراه
جا بيرقى الدرج تصدى له نادر كان مجسم وفارع الطول مسكه وكتفوه

منذر استسلم وماقاوم اكثر

طرااااااااخ
كف من ايد طارق: وين اختي ياحيوان
منزل راسه ولانطق بحرف
خالد: ماتسمعه وش يقول وين اختنا
نادر: منذر الشرطه ورانا مافي مفر لازم تدلنا على مكانها
منذر: والله اسف.. اسسسسف
جاه بوكس من طارق تطايرت قطرات دم من فمه وخشمه على ثوبه
حمد: طارق لاتتهور الشرطه جايه
طارق: وش علي من الشرطه باخذ حقي بيدي
حمد: لاتوصخ ايدك بهالنجس
دق جوال نادر: الو
تركي: وصلتوا
نادر: ايه مسكناه بسرعه تعالوا

منذر: تكفون سامحوني والله اني ندمان
هجم عليه طارق وصار يركل فيه وبهذله من حر مافيه .. انكب منذر على وجهه وغطا وجهه شعره المبلل بالدم
مسكه نادر: علامك انهبلت .. التفاهم مع الناس موب بهالطريقه
خالد: هذاك قلتها مع الناس مو الحيوانات امثاله انطق وين ريم

منذر: ف فو وق والله ناسي منها ومالمستها

طارق: ياويلك تكون لعبه من الاعيبك خالد انت دور هنا وانا بطلع وحمد ونادر يمسكونه

خمس دقايق ودخل فيصل
شاف الرجال منكب على وجهه مو باينه ملامحه
فيصل: الحقير الحين بيجي من يربيك على بالك بنات الناس لعبه ياواطي

دخل تركي بعد فيصل ووراه عبدالرحمن
ناظر فيهم وناظر الشخص اللي على الارض تفرس تركي بوجه منذر ماشاف ملامحه لانه مغطاه بدمه
قرب منه : جلسوه ماراح اوصخ ايديني فيه
جلسوه على حيله
تفرس تركي في وجهه.. عقد حجانه وقرب اكثر.. مايذكر انه قد شافه

حط ايده بجيب بنطلونه
عبدالرحمن: وش تسوي انت
تركي: مانيب بايع عمري لاتخاف
طلع من جيبه منديل ومسح فيها وجهه
صار يمسح وجهه ودموع منذر هماليل فوق خده وصدره
منذر: سوا اللي تسونه فيني انا استاهل

انــــــــــــــــــــــــــــت؟؟؟
آآآيا الواطي وجا بيخنقه

مسكوه الشباب
فيصل: ياااااتركي توك قايل ماراح توصخ ايدينك اعقل
تركي: فكوني عليه فكوووووني

منذر: تركي اخيرا شفتك.. خلوه هذي بنت عمه خلوه ياخذ حقه

تركي تناسى كل اللي حوله: انت عارف من خذيت اول ..
خذيت اغلى انسان بحياتي والحين ضيعت بنت عمي والله لو اخذ منك الضعف ماتبرد الحره اللي بقلبي

نادر: انت تعرفه؟؟

سكت غصبا عنه
سكت مجبور
سكت وكل ألم بالكون تغلغل بصدره

هـــــــذا زوج رشـــــــا

رشا حبه الاول اللي خذاها منه في غمضة عين

متأكد مليون بالميه بس يبي اي كلمه منه تكذب ظنونه
تركي: رشا زوجتك
طالعوا في بعض من ذي رشا
تساؤلات وعلامة استفهام بجانبها علامة تعجب فوق راس كل واحد فيهم

ماجاوب
تركي: انطق
منذر: ايه

ماشالته رجوله وجلس ع الكنبه

من حسن الحظ خالد وطارق مو موجودين
دام يسأل عنها اكيد علاقه قديمه ماحبوا يطرحون اسئله كفايه عليهم المصيبه اللي هم فيها

فيصل: وين طارق وخالد
نادر: يدورون على ريم.. امش نلحقهم

توهم بيروحون نزل طارق: مالقيتها يكذب علي ال....

في اثناء ذلك دخلوا الشرطه وانتشروا في كل مكان
وفي مقدمتهم كان فواز اللي دلهم ودل الشباب عليه عقب ماشافه بالصدفه
في مواقف السيارات في المستشفى بعد خروجه من عند سعد ومشعل (النمر وتوت)

فواز: سامحني يامنذر غصبا علي
منذر وكله ندم: مسموح
الضابط: فتشوا المكان
طارق: قوله وين اختي
الضابط: حنا عارفين شغلنا
طارق: طيب تحرك واقف زي الصنم اسأله دور معهم
تركي: طارق لاتزيد الطين بله

منذر: تلقونها بغرفة الملابس آخر غرفه من عند الدرج الخلفي

طلع نادر ووراه كم شرطي

تركي: معليش حضرة الضابط
الضابط: مايحتاج تعتذر

لاااااااااااااااااا

مصدر الصوت من فوق
طلعوا ركض واحد ورا الثاني

صاروا يفتحون في الغرف
واخيرا لقوه باحد الغرف وتحديدا بغرفة الملابس مثل ماقال منذر

عاطيهم ظهره وفيه احد بحضنه
يبكي زي الطفل
نادر: طارق وش فيك
طارق: ريم ماترد..
ريم ردي علي وانا اخوك ردي
وصار يغطيها مهما كان المرأه عوراء

تقدم الضابط وامرهم يوخرونه عنها
جس نبضها.. دنق: البقى براسكم

انتحب خالد وصار يضرب براسه الارض: لا ياريم تكفين لاتروحين.. اذا مو عشاننا عشان ابوي.. ريم طلبتك

رجال ولكن هزتهم الدموع منظر مؤثر
ريم اللي كانت زي الورده اصبحت ذابله شاحبة اللون.. كل اللي يشوفونه من وجهها اللون الازرق ومقيده من خلف

الضابط: بكلم الطبيب الشرعي لازم نحدد سبب الوفاه و وقتها

طارق: لا ماماتت ..ريم ارجوك ردي يلا قومي
والله بيزعل ابوي لو ماتقومين


ما اصعب الزمن
نهايه مؤسفه ومؤلمه لتلك الفتاه
كم عانت
عانت وحيده عندما اتحد ضدها الجميع
ذاقت طعم يتمها من الام بالرغم من انها لازالت على قيد الحياه
والمر والعلقم في الامر عاشت دون ان تراها وماتت دون ان تراها
كم هي قاسيه هذه الحياه

نزل الضابط لمنذر

ماسكينه ومابعد كلبشوه
منذر: لو سمحت
الضابط: لاتقول اي كلمه لانك بتتحاسب عليها .. والله وطحت ومحد سمى عليك اخيرا طحت عقب سنين محد راضي يعلم عليك

الشرطي: خايفين منه مستغل مشيخة ابوه
بالباطل

الضابط: شف ادري ان ابوك الشيخ ....
لكن انسى انك تطلع من هالقضيه

منذر: ابي اروح الحمام

الضابط: خذوه الحمام وانتبهوا لاينحاش

دخل الحمام طالع المرايا
وبكى: شيخ ولد شيخ وبي كل عيب
استغليت الناس ومنصب ابوي
مافي شي ماسويته خربت نفسي وخربت غيري
دماري طالني وطال اللي حولي
مات رعد
وسعد ومشعل الله اعلم بحالهم
ورشا خسرت شي ثمين
وريم البنت البريئه وش الذنب اللي اقترفته عشان اسوي فيها اللي سويته

لو هربت من الناس وين بهرب من ربي
واذا تحاسبت الله مابينظر لحسبي ونسبي
ولا بتكون فيه واسطه زي الحين

كل انسان عاشرته تضرر مني وش فايدتي في الحياه
فتح الصيدليه كان بآخر القواير وعلب الادويه
علبه قزاز صغيره كان فيها حبوب هلوسه
ما احصى عددها كبها بفمها ماقدر يبلعها لان حلقه جاف فتح الحنفيه وشرب منها

.............

بيت ابو طارق
ثاني يوم في العزاء كأنه اللحظه التي رحلت فيها ريم
حزن عميق داخل كل فرد من افراد العائله
جت امها الهنوف ولاول مره تطأ قدمها الرياض
معها بنتها اماني وحريم اخوانها وبناتهم
كل بالمجلس عيونهم على اماني كانت تشبه ريم لدرجه كبيره

الهنوف: ياحرقة قلبي عليها
ام فيصل:ياحرقة قلوبنا كلنا والله يالهنوف
ان قلبي متقطع كنها وحده من بناتي
الهنوف: لاتعلميني فيكم ادري ماقصرتوا معها
وصارت تطالع بالمجلس: مدري وين بناته ولا اعرف زوجته لكن حسبي الله ونعم الوكيل عليه
منى ماعجبها على ابوها كانت عارفه انها تقصده: خاله محد يموت قبل يومه كل شي مقدر ومكتوب

الهنوف: انتي بنت محمد
منى تاشر على نفسها وعلى ندى: حنا بناته

الهنوف:يرضيكم اللي صار تنكرون ان ابوك ماله يد في اللي صار

نزلوا روسهم

تكلمت وحده من حريم اخوانها اسمها ام ريان:هنوف مهما كان هذا ابوهم..
قولي اللهم اجرني في مصيبتي هذه واخلفني خيرا منها.. كثر اللوم مااراح يرجع اللي كان

بكت ام طارق: الله يلوم اللي يلومها ياليته انا اللي مت ولاهي

جوري: بسم الله عليك يمه لاتقولين كذا.. ترحموا عليها ترا البكاء ع الميت يحرقه

الهنوف: خذوها مني لحمه بيضاء وحرموني منها ياحرقة قلب قلبي عليك ياريم

ام ريان: الخير والبركه في اماني الله يخليها لك احمدي ربي على ماعطاك وعلى ماخذاه منك

الهنوف: الحمدلله .. الحمدلله الذي لايحمد على مكروه سواه

ام طارق عينها على اماني: يعني اماني بنتها

ام ريان:ايه نعم بنت بنتها
ام طارق: اماني تعالي يمه انتي من ريحة الغاليه
طالعت اماني بأمها
اعطتها نظره بمعنى روحي
راحت وضمتها ام طارق على صدرها


بالمجلس
ابو طارق: والله ماتنام عيني لحين ياخذون راسه
ابو فيصل: عبدالله مو وقته هالكلام ترحم عليها انا واخوك
عبدالعزيز خال ريم: والله لو اشوفه قدامي ثورت فيه من غير رحمه اخذ هالضعيفه

ابو طارق: الله لايوفقه دنيا وآخره

طارق: يبه لاتنفعل هو في غيبوبه
الله العالم يقوم منها والا لا
ابو طارق: والله ابيه يقوم واشوف بعيني يوم يقصون راسه اللي مايخاف الله

عبدالعزيز: كله من الابليس محمد الله يحرمك الجنه مثل ماحرمتها شبابها

عبدالرحمن: هيييه انت
ابو تركي:دحيم خل هالاشكال تقول اللي تقوله

عبدالعزيز: ياساس البلا ليتك مكانها
ابو فيصل: اقصروا الشر مابعد اندفنت وانتم تخانقون بعض

عبدالعزيز: لاحول ولاقوة الا بالله انا لله وانا اليه راجعون

دق الباب راحت الخدامه تفتح
كان شرطي تطوع بتوصيل خبر مهم للعائله بحكم معرفته لتركي
دخل مجلس الرجال

سلم ع الموجودين
ناصر: اول شي عظم الله اجركم وغفر لميتتكم
الجميع آمين
تركي: عسى ماشر ياناصر
ناصر: وكلني الضابط بحكم معرفتي فيكم اني اوصل لكم هالمحتويات
ابو طارق: من ريم؟
ناصر: ايه بعد التفتيش لقينا مفكره صغيره في شنطة الضحيه وفي جيب الشنطه ورقه بيهمكم اللي فيها

طارق: هاتها وينها..
الضابط: كاتبه فيه امانه اول واحد تطيح بيده هالورقه يقراها قدام العايله كامله..
وانا اول من طلعها من الشنطه كانت بجيب سري داخلي
طارق: طيب هاتها
ناصر: هذي دليل بس بقراها لكم وباخذها معي هذي اوامر الضابط
تركي: تفضل ياناصر
ناصر: كلكم موجودين

ابو طارق: كلنا موجودين
وفرت دمعه من طرف عينه

ناصر: خواتها وامها والكل لازم يتواجد

ابو فيصل: قم ياطارق ونادهم وخلهم يوقفون برا والصوت بيوصلهم

ثواني وكان الحريم برا
والرجال كانوا على اهبة الاستعداد

فتح ناصر الورقه وبدأ يقرا

.
.
.
لا أعلم مابي !!


لا أعلم ماهويه هذا الحزن الذي تسرب البارحه لي..
وأبقاني على قيد الالم والاستيقاظ حتى الآن !!


أهو الخذلان ؟؟ خذلان من !! ومن من ؟؟


أم هي الحياه والاحساس ؟؟


أم هم الذين أحببتهم ولم يشعرو بي !!


أم أولئك الذين أحبوني ولم أشعر بهم !!


أم هي نفسي خذلتني حين منحت من لايستحق مالا يستحق !!



لا اعلم ..... !!


حزينه أنا فووووق عاده الحزن


حزينه لدرجه الاحساس بطعم الحزن في فمي


حزينه لدرجه أستنشاق الحزن في كف يدي



عذرا احبتي .. من أنا ؟


لا تندهشون لغباء سوالي الاحمق !!


أو حماقه سؤالي الغبي


أخبروني من أنا ؟



فربما عرفتموني أكثر مني !!


ربما كنت اكثر وضوحا مني أمامي


بي حنين

بي أنين

بي سنين

وآآآآه من السنين


فـ بي من السنين مالا أقوى على حمل تفاصيلها


تراودني أساله كثيره لعلي أجد أجابتها لديكم !!


كيف اتخلص من عاده الكتابه عنها ؟؟


كيف سـ اصل الى قناعه أنه لم يتبقى فوق الكره الارضيه

مكان يقوى على جمعنا واحتمال وجودنا معنا !!


علموني كيف أطير الى الفرح

وأجنحتي مهشمه تحت عجلات رحيلها !!


علموني كيف أتوقف عن الحلم بها

دون أن تتوقف بي الحياه


علموني كيف أخترع حبوووب النسيان كيف ؟؟


كيف أرها تحدث سواي ولا أشتعل بالغيره ؟؟


أخبروووني كيف اموووت بهدوء


كيف اموووت بهدوء


كيف اموت بهدوء !!


هل بينكم من يخبرني ؟؟

وسكت
سمع ازيز لكل واحد فيهم

قلب الورقه: وهنا كاتبه

بسم الله الرحمن الرحيم

مدري اذا كنت بقول لكم هالكلام بنفسي
او تقرونه..
بالحالتين يهمني تعرفون ليش انا سويت كذا

يبه انا ادري اني غلطانه وادري الطريق اللي مشيته غلط.. ووالله اني مادنست راسك
وبعد ماعرفت ان هالشي غلط قررت اتوب

وماذلني للرجعه لهالطريق الا عمي محمد
مابيك تنسجن على كبر

منذر كذب علي وقال انه بيخطبني منك
بس انا بحسن نيه قلت له اجل الموضوع لحين خروجك من المأزق وعرض علي مساعادته انه بيعطيني المبلغ
ماتتصور وش قد كانت فرحتي.. وقال لي بيخلي امه والا اخته تقابلني في اي مكان عشان يعطيني

انا صدقته لانه ماقال انه بيعطيني شخصيا والا كان شكيت بالموضوع

جوري اسفه ياقلبي اني حطيتك في موقف حرج يوم اطلع من المستشفى
بس الكلب خدعني وارسل لي وحده الله اعلم من تكون على بالي اخته عطتني نص الفلوس في المستشفى
وتحججت ان المبلغ ناقص وقالت لي اروح معها السياره اجيبه بس اكتشفت ان منذر مخطط لها الشي
بالذات يوم قال لي جوع الكلب يتبعك

عمي محمد الله يسامحك انت اللي خليتني اصير كلبه وتبعته بغبائي

يمكن الحسنه الوحيده في منذر انه فك قيدي عشان اصلي لعل الله يفرج علي اللي انا فيه
ولقيتها فرصه بعد ماشفت كومة اوراق واقلام اكتب فيها اعذاري لو حصل لي شي

بس ان شاءالله مايحصل انا قويه وان شاءالله اواجهكم بنفسي وماكتبت هالورقه الا تحسبا لأي طارئ

يارب فك كربتي وقابلني بامي
واذا ماقابلتها قولوا لها وش سويت عشانها


الهنوف من داخل وبأعلى صوت: اقابلك بالجنه اذا اراد الله.. حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله على اللي كان السبب

بكاء مرير وصدور مثخنه بالجراح صادره من الجميع وخصوصا من ابو طارق

ام طارق: ياعويني ياريم رحمة الله عليك رحمه واسعه الله لايحلل ولايبيح من ظلمك

ابو طارق: تفكر فيني بعز ضيقتها كله عشان الفلوس.. انا من بكرا ببيع اي شي قدامي

ابو تركي تأثر بس مايبي يبين مايبيهم يحسون انه معترف بغلطه: مابي منك شي

ابو طارق: علي الطلاق روح هالطاهره ماتروح هدر وفلوسك بترجع لك لو بعت هدومي اللي علي

تركي: مايحتاج عمي
ابو طارق: يحتاج ونص هذي الفلوس اللي خلتنا بهالوضع
تركي:خلاص دفعت المبلغ من حر مالي والله العظيم ماخذيت ريال من ابوي
ابو طارق: ايش
تركي: ايه نعم دفعته من زمان عشان كذا الرجال معاد جاك.. ماكان لي نيه اقول بس لازم تعرفون

طارق: ضحك عليها الكلب
ناصر: بس بنتكم ماتت شريفه وبكر

ابو طارق كان منتظر الاجابه على هالسؤال اللي كان خايف يقوله مكان يبي ينصدم انها دنست شرف العايله

هلل وكبر هلل وكبر اكثر من مره
وسجد شكر لله: خلاص انا كذا مرتاح


ناصر: باقي ملاحظه كتبتها ع الهامش
انصت الجميع

كمل ناصر: تقول امانه لاتعاملون اختي اماني مثل ماعاملتوني
ولوما رغد ماعرفت ان عندي اخت

ابو طارق: بنت الهنوف بعيوننا

الهنوف من داخل: اماني بنتك ياعبدالله اماني توأم ريم

وقف على حيله: ايش
عبدالعزيز: اماني بنتك الهنوف غطت عليكم انها جابت توم كانت عارفه انك عقب ماتطلقها بتاخذونهم

الهنوف: يعز علي اني فرطت بوحده من بناتي
بس وش اسوي كل ذا سويته هروب منكم ومن طغيانكم..يااااليتني فرطت بعيوني ولاخذيتوا وحده فيهم..


.............

اسوأ الايام مرت
اسرار محد يدري فيها لمدة 19 سنه
كانوا عاجزين عن استيعاب هالواقع المرير

ناصر: هو ماعنده الا اخت وحده وكبيره ومشهود لها بالصلاح الظاهر كان يستدرج البنات بعائله وهميه ووعود كذابه بخطبه او زواج


انهوا الحديث وطلع ناصر وكلن راح بيته عشان اصحاب البيت يرتاحون

............


تركي: خالد لو سمحت ابي جوري
خال: الحين اناديها
ودخل

مرت دقايق وجت
باين عليها الحزن
خشمها احمر وعيونها كذلك
بصوت منخفض: ناديتني؟؟
تركي: عظم الله اجرك
جوري: اجرنا واجرك
وبدون شعور ارتمت في حضنه
تشبثت بثوبه
من قوة اندفاعها في حضنه رجع على ورى خطوه
كانت شاده ثوبه من ورى وتبكي
تركي: جوري مايصير كذا
اهدي .. ادعي لها بالرحمه
ومازالت تبكي
ضمها وصار يمسح على راسها
قعدها ع الكنبه
وشهقات البكى مستمره
دنقت طاح شعرها على وجهها
رفع دقنها وبحركه رجع شعرها على ورى
مسح دموعها
وقرب وعطى كل عين قبله: ما ابي هالعيون تبكي .. ريم وراحت لو بترجعها الدموع والله بنبكي عليها سنه
انتي مؤمنه بقضاء الله والله يخلفكم خير

جوري: كل شي هنا يذكرني فيها
وصارت تأشر بيدينها ع المكان

شافها ترتجف
شال يدينها وغطى بها وجهه واستنشقها
من ثم باس اليمين وبعدها اليسار: انا من بكرا بدور لنا بيت و
جوري: لاتكمل ترا تعبت من هالسالفه اضرب الحديد وهو حامي
طلقني الحين ماراح اتأثر كثير لان موت ريم اخذ كل ذرة حزن بداخلي
تركي: انا ماقلت لك نرجع البيت عند ابوي
انا قلت بدور بيت لي ولك بس
جوري: مافرقت
تركي: الا فرقت ماراح يكون الا راسي وراسك محد بيضايقك ولاتسمعين كلام
جوري: والله ياتركي الطريق مسدود
مسك وجهها بيدينه: طالعي فيني
تحاشت نظراته
تركي بحده: طالعي فيني اقول
طالعت مو خوف بس مشتاقه لهالعيون اللي تضيع من تشوفها
ركز عيونه بعيونها: اسمعيني زين طلاق مانيب مطلق انسي هالكلمه نجوم السماء اقرب لك..
اذا على ابوي بنهج من عنده وماراح انفذ اللي يبيه والله ما آخذ غيرك
جوري: وش اسبابك

تلعثم وفك وجهها ودنق
هالمره هي مسكت دقنه ورفعته تحسست مكان ال***وكه المهمله بس معطيه شكل جذاب: تركي تحبني؟؟!!

رفع حاجب: وش هالسؤال
جوري: جاوبني
وخر وجهه وشبك ايدينه واتكى عليها تحت دقنه وصار يطالع قدامه: انتي وش شايفه

جوري: كنت تكرهني ومن بعد ماجينا هنا تغيرت
تركي: نقطه في صالحي
جوري: نقطه سلبيه لانك ماتتغير معي الا اذا كنا قدام احد
والحقيقه المره انت ماتغيرت الا عقب مامرضت احساسك بالذنب هو اللي خلاك تلين شوي معي

زفر زفره طويله وبطيئه: انتي حره بافكارك انا ماعندي اجابه
جوري: تكفى تركي حتى لو انك تكرهني قول لي
تركي: عشان تكون لك حجه للطلاق
جوري: على قد ما ابي الطلاق بس اني اتراجع عنه مو عشانك عشان اهلي بضغط على نفسي لو جرعتني الضيم كل يوم كاس
تركي: شيلي من بالك تشوفينه من اليوم ورايح
جوري: تصدق تركي الحين عرفت انك جبان
تركي: لااااه
جوري: والله لانك رافض تطلع اللي جواتك
تركي: افرضي انه سلبي وبيحطم كل شي فيك

بابتسامه ساخره: ماعاد بقى فيني مكان يتحطم كلي متحطمه ومع ذلك اقدر اكون اقوى منك وافصح عن اللي داخلي
تركي: مثل

جوري: احبك اكثر من نفسي
باستنكار:هااااه
جوري:ايه احبك ياتركي.. غبي هالقلب ماحبك الا انت
تركي يبي يشد شعره مو مستوعب هالتصريح منها:تحبيني انا؟!
جوري: واعشقك
تركي:لااااااا الظاهر تبين تجننيني
جوري: والله انا المجنونه اللي طلعت لك هالحكي بس ابي اثبت لك اني اقوى منك في جميع حالاتي

مسك ايدها: جوري انتي
سحبت ايدها: بدينا عشان اهلنا وماعندي مانع نكمل عشانهم
ع الاقل نعيش مع بعض باحترام والا حبي لك بحاول امحيه لان الحب من طرف واحد محكوم عليه بالاعدام...

انهت جملتها بخروجها من الغرفه
مع خروجها اصتدمت بأماني
جوري: ريم ماتشوفين

وسكتت
اردفت: معليش اماني والله اشوف ريم فيك
اماني: مثل ماهي اختك انا اختك ومافي قوه بالارض بتبعدني عنكم عقب اليوم
جوري: مستحيل والله مايفرقنا غير الموت

...............

تو ابوها طالع من عندها
وتأثرت عقب مادرت
بس زين انه طلقها قبل ينجن

انجن!!
ايه انجن ابوها جاب لها اوراق طلاقها من ابوه بعد تبليغه ان منذر فاق من الغيبوبه وتجنن رسمي
تأثير الحبوب واودع احد المصحات النفسيه خارج السعوديه بطلب من ابوه اللي ماهمه شي غير سمعته

صحيح كانت تبي الحريه بس ماكانت تبي يصير له كذا طلعت ورا ابوها بتروح لامها
بتسألها كم عدة المطلقه
استوقفتها عدة جمل

واخوياه كلن لقى جزاه

فواز حكموا عليه حكم تخفيفي لانه ساعد الشرطه

سعد مات بعد كم اسبوع متأثر بجراحه
ومشعل باقي له كم شهر ويطلع تشوه تشوه كلي اللي يشوفه مايقول هو..
صار يكتب مذكرات دعويه يبي الناس يشوفون نهايته ويتعضون..

والبنت اللي كان يستعين فيها لاستدراج البنات
تم القبض عليها واعترفت بكل شي طبقت مثل علي وعلى اعدائي

اخبار موجزه سمعتها من ابوها اللي كان يحكي لامها

" ياربي الحمدلله ان محد يدري اني كلمت البنت اللي في المنتدى حقه
الحمدلله''

الظاهر بيبقى سر مدى الحياه
ومحد بيكتشف انها هي اللي كلمت ريم
وبنت المنتدى ماهي الا خدعه منه..
هي مكالمتين لاغير وريوف اللي كملت الباقي..
كل ذا واكيد بيندفن ....

...........

يدور غرفته مايبي يشوف احد
رمى نفسه ع السرير وحط يده على عيونه: ياااااااااااااااه كل ذا ماحسيت فيه منك ياجوري..
كنت اعمى والسبب رشا اللي ماكنت اشوف بالدنيا غيرها..
ااااااااه يارشا ضيعتيني وانا ضيعت جوري
تركي كان حاس انها كبرت في عينه لانها بدت اهلها على مصلحتها ومن زود طيبتها ماكانت تبي تطيح من عين احد..
لهالدرجه التفاني وصل فيها لها المواصيل .. كان وده يبكي بس مافي مجال للبكا هو لازم يصلح اللي خربه بيدينه

دق جواله رفعه بدون مايشوف الرقم: الو
مشاري: السلام عليكم
تركي: هلا والله مشاري وعليكم السلام
مشاري: عظم الله اجرك
تركي: اجرنا واجرك
مشاري: والله مادريت الا امس بالخبر واسف ع القطاعه انت تدري الدنيا تنسي الواحد نفسه
تركي: لاتبرر خيرك سابق وانت راعي وقفات
مشاري: مابيننا هالكلام.. والله ودي لو اني بالسعوديه واوقف جنبك
تركي: ماتقصر فديت راسك
مشاري: صدق رشا طلع زوجها منذر ال....؟؟
تركي: ايه نعم
مشاري: اتعب اقول هالدنيا عجيبه
تركي: تصدق من كثر ماني مصدوم ماعطيت نفسي وقت افكر في هالشي
مشاري: ولاتفكر ابد.. احصر افكارك في جوري وبس
تركي: بس والله اوجع قلبي اللي صار لها شف نصيبها شلون
مشاري: حكمة الله.. وبعدين محد ياخذ غير نصيبه.. اقول تركي
تركي:هلا
مشاري: لايكون حنيت
تركي: لاوييين.. بس تدري عشره وزي كذا والعشره ماتهون الا على ولد الحرام والله يستر عليها
مشاري: وش هاللي اسمعه .. يعني رشا خلاص بح ماعاد تطري لك
تركي: شف يامشاري قلبي فيه صمامين
الاول يشتغل عشان امي
والثاني عشان جوري
مشاري:...........
تركي:هههههههههههههههه
مشاري:..........
تركي:شفيك سكت
مشاري: مدري
تركي:ياحبيلك احسن شي انك ماعلقت
مشاري: ما اقول الا عسى الله لايغير عليك..
تركي:آآآمين.. ومشكور على اتصالك انشهد انك عز الخوي
مشاري: اسوي المستحيل عشانك اذا ماوقفت معك الحين متى اوقف.. انتبه على نفسك وبيننا اتصال
تركي: على خير.. وقفل

هو خويي وهو لي فالوغى
"راس مال"

وهو دليلة خويآ
"في طريقه غوى"

ان ذكرته وبي هم
"تجلى وزال"

وان فزعلي جلى همآ
"طواني طوى"

..........

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 28-12-11, 04:11 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البارت ((19))
.
.
.
.
.
يوم السبت موعد نتايج الثانويه
راحت ندى بمعية نادر اللي وصلها

ربع ساعه وطلعت
ركبت السياره
نادر: ها بشري
بكت ندى
نادر: لاتقولين راسبه
رمت له ورقتين
فتح اول وحده: دبه ناجحه ونسبتك 88% وتصيحين
زاد بكاها واشرت له ع الورقه الثانيه
فتحها كانت نتيجة ريم ناجحه بنسبة 98%
نادر: افرحي لها مو تبكين رفعت راس ابوها وهي ميته الله يجعل مثواها الجنه
ندى: آمين

..............

بعد مرور شهر على وفاة ريم
الاوضاع استتبت
ريم محفوره داخلهم بس لازم الحياه تمشي
رجعت الهنوف للشرقيه مافيه شي يقعدها
وبعد استعطاف جوري انها تخلي اماني عندهم رضت مهما كان هم اخوانها وابوها له عليها حق


ام فيصل: هيا والله اللي اعرفه العزاء ثلاثه ايام حرام وانا اختتس تطولين خلي البنت ترتاح في قبره
ام طارق: وش اسوي كل شي قدامي اسود ما اقول الا الله يرحمها
ام فيصل: بعد يومين بنسوي تمايم التوم حرام ياعويني سافلين بهم والتهينا فيهم
ام طارق: ايه وانتي الصادقه سوي اللي تشوفينه
ام فيصل: بس ها تحضرين نبي كلنا نجتمع نغير جو شوي والله اللي شفناه مو هين
ام طارق: صدقتي ياوخيتي .. متى التمايم
ام فيصل: الخميس ان شاءالله نبي الكل فاضي
ام طارق:على بركة الله


.............


ساره: وين الاحلى هذا والا هذا
دانه: الاسود روعه
ساره: وانتي وش بتلبسين
دانه: والله مدري بشوف
نوف: على قد فرحتي الا اني احس الفرحه ناقصه
جلست ساره وحطت الفساتين بحضنها: يااااربي انتي لازم تنكدين ع الواحد
دانه: والله صادقه تدرين امس مانمت كنت افكر في حفلة عيد ميلادها اتذكر انبساطها وفرحتها
ساره:سبحان الله ماكنا ندري اننا بهالحفله بنودعها للأبد
واللي حاز في خاطري معاملتي لها ماكنت طايقتها يارب تسامحني

نوف: بس والله اللي سوته ماينتسى خاطرت بنفسها عشان تأمن المبلغ لابوها
كله من عمي محمد ودي اعرف من وش منه مصنوع قلبه
دانه: ياليت ع الاقل جوري تكلمت وقالت ان تركي دفع المبلغ عن ابوهم ماكان صار اللي صار
ساره: ليت ماتعمر بيت.. لازم ندعي لها كل ماذكرناها
نوف:شرايكم نسوي لها براده سبيل والا نبني مسجد وقف على نيتها
ساره: والله هذا اللي كان في بالي ويوم كلمت امي قالت امها سبقتنا
دانه: مافيها شي حنا بعد نبي الاجر لنا ولها
ساره: الله يساعدنا على فعل الخير
استقبلت القبله ورفعت ايدينها فوق

ساره:خير وش عندك
دانه: وخري بدعي
ضحكت على اختها: ادعي
دانه:يارب ياكريم بدل همومنا افراح ومسرات واعط كل واحد مايتمناه
البنات آمين
دانه: يارب اجبر خواطرنا انت مطلع ع الحال اللي نعانيه.. يارب فرحنا بأي شي خطبه
والا سفره والا جوري تحمل او اي شي المهم نفرح شوي

دخلت ام فيصل على اصواتهم: وش عندكم
ساره: ابد نبتهل الى الله
ام فيصل: طيب من بتروح معي السوق نقضي لوازم التمايم
ساره: انا
ام فيصل: اجهزي بسرعه والا حمد بيروح عنك
ساره: جاهزه بس بلبس عباتي
وجت تطلع ام فيصل ورجعت: نسيت اقول لكم جمانه بتنخطب

طالعت دانه في ساره ونوف
وتناقلوا النظرات وفجأه ضحكوا
هههههههههههههههههههههه
ام فيصل: خير عسى ماشر دغدغتكم الكلمه
نوف: هههههههههه تو دانه تدعي
ام فيصل: دعت ان جمانه تنخطب
دانه: لا بس ان ربي يبدل حزننا بافراح
ام فيصل: ربي مهما ابتلى عبده ماينساه وتراه رحيمن علينا ارحم من الام بضناه
صلوا تالي الليل واطلبوا الله بينكم وبينه كل اللي تبون وماخاب من نخا رب العباد
ساره: ونعم بالله
ام فيصل: يالله عجلي وانا امتس انا نازله

..............

رجع تركي هلكان
ابو تركي: وين كنت
تركي: ادور بيت
ابو تركي: وشوله
تركي: مو ماتبينا
ابو تركي: رجع مرتك ياتركي هذا بيتها
متفاجئ: مو طردتها
ابو تركي: زلة لسان قول لها عمك محمد يقول ارجعي
ولو تبي اعتذر لها والله اعتذر لها قدام الكل
تركي: لامحشوم انا بكلمها وبشوف
ابو تركي: دق عليها بكلمها
دق عليها وردت: الو
ابو تركي: السلام عليكم
جوري: عمي
ابو تركي: ايه عمك
جوري: تركي فيه شي؟؟ خالتي فيها شي
ابو تركي: كلهم بخير.. شوفي الحين بيجي تركي ياخذك ما ابي اعذار

جوري: جاي ياخذني
ابو تركي: ايه نعم زهبي حالك

اختفى صوتها كان واضح ان فيه احد جنبها يكلمها
بعد برهه: طيب قول له يجي
ابو تركي: الله يكملك بعقلك هذا اللي تعودناه منك
وقفل

جوري: يبه ليش كذا
ابو طارق: جل من لايخطئ هو حاس بالندم ويكفي قال ارجعي لاتشوهين الصوره اللي ماخذها الكل عنك..
مهما قست الظروف ومهما قسى عليك احد خليك على طبعك وانا ابوك

واذا الله يغفر ويسامح مو صعب علينا حنا عبيده نسامح

جوري: اللي تشوفه

.............

راحت نوف ودانه عند ندى ومنى بيشوفون المواليد يمكن ماشافوهم الا مره وحده ومنى متشرهه عليهم
كانت الجلسه حلوه وممتعه بحضور اماني الفرفوشه
اماني: تركي مره يشبهك يامنى يهبل
دانه: لو اني ماخذه عليك كثير كان زبدت لك يعني وش فيه سلطان والا عشانه يشبه فيصل
اماني: والله انه يجنن وبعدين ازبدي يختي عادي تمونين ..ترا ماتعودت اكون اخلاق احب المناقر واجد
نوف: اجل تصلحون على بعض
اماني: لاعوذه من اختك
ندى: هههههههههه بدت الحرب

دانه: صبر خل افلعها بشي
اماني:لالالا الا الطقاق تكفين انا حيلي وقوتي بلساني
دانه:والله ياريم ان ماوريتك!!
اماني: ريم!!! والله ودي شفتها لو مره
ندى تصرف: تشبهينها مره.. المهم يلا انا بروح اجيب الحلا والقهوه
منى تغير دفة الحديث: دانه شوفي الرضعه حقة عيالي بغرفة نادر ارقي جيبيها

تغير وجهها: ما ادلها
منى: اول غرفه ع اليمين
قامت وعيون نوف تتبعها
نوف: وش موديها هناك
منى: ناسيتهم رحت اسولف عنده مع هالمزايين وه ياحبي لهم ياناس وبوستهم

شافت بعيون نوف شي وتذكرت الموقف اللي صار لدانه معه في بيت ابو جمانه سبت نفسها بس ماكانت قاصده
للمره الثانيه تصرف: وين ساره ماجت معكم
نوف:راحت مع امي السوق .. بتلحق علينا
منى: اهااا حلو وجوري بعد جايه
نوف تكلم اماني: ورا ماجت معك
اماني:بتجي توضب اغراضها.. طلعت وتركي يستناها قلت لها بنتظرك بس ابوي قال اسبقيها


راحت دانه غرفة نادر وقعدت تدور
شافتها جنب الطاوله راحت خذتها
لفت بتطلع الغرفه شافت اللاب ع السرير مفتوح ع المسن
فضولها جرها جر له
قعدت ع السرير
خطرت في بالها فكره
فتحت صفحة مسن ثانيه ودخلت ايميلها اضافته وحذفت الصفحه
ورجعت لايميله قبلت الاضافه
وتنهدت تحس انها مستانسه
وقفت والقت نظره ع الغرفه
دق جوالها صارخت:يمه
طاح جوالها
ضحكت على نفسها وردت: هلا منى
منى: هالقيتيها
دانه: ايه نازله

انبسطوا وضيعوا وقت ضحكوا وكانت الجلسه مزح وذبات بين دانه واماني
واحلوت الجلسه عقب ماجت جوري وساره

...............

يوم الخميس
حفلة التمايم
وبعدها باسبوعين قرروا يكون زواج ساره وعبدالرحمن
.
.
.
ارسلت له رساله

يبقى الغلا ما بيننا والمشاريه

والشرهه اللي بالخواطر تروحي

كلن يعاتب بعض الاحيان غاليه

والحب يبقى فوق كل الجروحي

الحب لوشانت علينا لياليه

نصبر وبسرالغلا مانبوحي

طبع الوفا بيننا مانخليه

يسري بروحك مثل ماهو بروحي


توه طالع من عند الحلاق
جا بيفتح سيارته جاه المسج
شافه تبسم" ياحليلها لسه عايشه"
ارسل لها رساله:
طبع الوفا بيننا مانخليه

يسري بروحك مثل ماهو بروحي

لاتكونين واثقه في هالبيتين

ارسلت له:
ملكت القلب ولا تكثر ظنونك

ولو قلبي يبي غيرك نهرته

يمر البال ناس يشبهونك

كثر ما مر غيرك ما ذكرته

رياح الشوق تستأذن سكونك

بها من الوجد فوق اللي انتظرته

يكفيك العمر فدوه عيونك

وكل الحب بدربك نثرته

ارسل لها: طيب ياشاطره من انتي
ارسلت:قلت لك وحده تحبك
ارسل: وناسه بجي اخطبك دام تحبيني
ارسلت: تتريق على قد كيسك
ارسل: كيسي مليان وبيزيد على مهرك الفايض
ارسلت: ههههههههههههه لآخر عمري احبك
ارسل: جد انتي مين
ارسلت: انا اللي كل شي اسويه لعيونك ياولد محمد
ارسل:بعد تعرفين اسم ابوي
ارسلت: واكثر من كذا
ارسل: طيب فاجئيني بشي ثاني
ارسلت: اعرف ايميلك

استغرب وش عرفها لاتكون هكر والا الاعيب
اكيد تلعب باعصابي
تأخر رده عليها ارسلت: هالدقايق اللي معك عيشتني بسعاده شكرا لانك عطيتني من وقتك اشوفك الليل ع الايميل

حقرها لازم يعرف من هذي سالفة الايميل خلت شكوكه تزيد
دق على خالد :هلا نادر
نادر:بالله شوف لي هالرقم من باسمه
خالد:ياليتني ماقلت لكم اني اشتغل بالاتصالات طلعتوا ريحتي
نادر: وجعه اول طلب وآخر طلب تكفى نفذه
خالد:آسف انا مانفذته لغيرك انفذه لك
نادر:انت خابرني ما أأذي احد
خالد:ايه داري بس ياخي ماينفع لو نفذته لك بكرا بيجيني واحد غيرك ويسوي نفس ماسويت
نادر: اوك تبي شي
فكر: خلاص هات الرقم
نادر: لاخلاص عادي
خالد: ياحمار بسرعه مانيب فاضيلك
نادر:ههههههههههه الحمار اللي جابته خالتي هيا ينادونه خالد
خالد: انعن هالراس قليل خاتمه وانا بساعدك
نادر: هههههههه اكتب اكتب ********05
خالد: خلك معي ثواني
.
.
.
خالد: باسم مجهول حظك بايخ اكيد وحده
نادر:وحده ثنتين مو شغلك
خالد: زين يلا اقلب فيسك
ضحك نادر على خالد مايدري ليش يضحك يمكن انه ارتاح ان شكه مو في محله

رجع البيت
ام تركي:زين الله جابك ابيك تودي هالصحون الاستراحه
نادر: بتسبح وتالي انزل أخذهم
ام تركي:طيب لاتتأخر
نادر: ان شاءالله

رقى غرفته تسبح وتأنق وتوه بينزل شاف
اللاب لازم يشيك
فتح اللاب
مافي احد متصل
شاف ايميل غريب التوبيك البارونه
بعمره ماضاف بنت شلون قدرت تضيف نفسها عندي
فتح نافذه وارسل لها

على بالك خفت يوم تعرفين ايميلي
رحمتك صراحه

...............

سعيده باللي حصل تو مع نادر
حتى لو انه مايدري انها هي كفايه انها طلعت شوي من مشاعرها تجاهه

دق جوالها رقم رشا وش تبي ذي
ردت: هلا
رشا: هلابك كيفك
دانه:الحمدلله وانتي
رشا:بخير
دانه: وش قصتك تختفين ايام وترجعين
رشا: ظروف
دانه :الله يعينك.. تعالي وين اللي قالت بتجيني
رشا:هااا
دانه:هاااا حلوه الاجابه
رشا: تطلقت
دانه:لاحول ولاقوة الا بالله كلمتيني ذيك المره عقب انقطاع وقلتي تزوجت
والحين تنقطعين وترجعين تطلقت وش حكايتك انتي

رشا: خليك مني المهم ماشاءالله اليوم تمايم عيال منى
دانه:من قال لك وانتي منقطعه
رشا ارتبشت: يعني خبر حلو مثل كذا كل الحريم يتناقلونه
دانه:اهااا

ماكملت عدتها و ودها تحضر باي شكل من الاشكال عشان تشوف جوري : بيجون كثير
دانه:ايه العايله وكل من يعز علينا
رشا:وانا مو عزيزه

تضايقت دانه : عادي حياك
رشا:اوك نتقابل الليله


...............


عبدالرحمن:يلا يمه تبون تمشون معي
ام تركي:لا بنتأخر شوي خذ نص الاغراض ذي ونادر بياخذ نص يمكن نجي معه او مع تركي
عبدالرحمن:اها طيب
اخذ الاغراض على ثلاث دفعات ورجع:باقي شي؟
ام تركي:لاخلاص مانبي نكرفك واجد عرسك قريب
عبدالرحمن:ههههههههه عز الله ماقصرتي يعني اللي تو مو كرف
ام تركي: والله هذا قليل من اللي يشوفه نادر الله يخليكم لي يارب
عبدالرحمن يبوس راسها: ولامنك ياست الحبيايب يلا سلام

ابو تركي توه نازل:اصبر يادحيم خذني معك وراحوا

ندى:يمه
ام تركي:هااا
ندى وهي تدور:زين شكلي
ام تركي:حلو يمه .. يلا اصعدي لجوري شوفيها خلصت نبي نمشي مع بعض
ندى :طيب

طلعت لجوري لقتها قاعده
ندى:اووف ماخلصتي
جوري:موب رايحه
ندى: قووومي اخلصي والله كلهم بيزعلون عليك.. قويه ماتحضرين
جوري: ماعندي ولافستان صاحي
ندى:خلي عنك ياكثر فساتينك الجديده تنقي واحد ويلا
جوري:تبين الجد مالي نفس وامانه اذا سألوا عني قولي اي شي صرفيهم
ندى:جوووري والله شينه ماتحضرين
جوري :تكفين ندى اول مره اطلبك
ندى:ان شاءالله... وطلعت

دخل تركي بعد اخته كنه البخت ومرسم وكل ماله يحلو استغرب جوري اللي منسدحه
راح عندها وجلس:شفيك
جوري:ولا شي
مسك جبينها يشوف حرارتها: حاسه بتعب
جوري:مافيني الا العافيه بس بنام
تبسم تركي:ودي اقولك جعله عوافي بس انتي ناسيه اليوم التمايم ورا ماجهزتي للحين
جوري:لا مانيب رايحه
تركي: لا يادبا قومي ماعندك عذر
جوري:ماعندي فستان
تركي:كان قلتيلي ونروح وناخذ اطلق فستان

جوري: وشششو هو غصب اروح
تركي: لا والله مو غصب بس كنوع من المجامله نكمل فرحتهم
جوري: روح جامل بروحك انا مابي
تركي تحامل نفسه : ترضين امي تزعل عليك ترا اول مره تصير جده
جوري:اففف لا ما أرضى وخلاص الجايات اكثر ..روح الحين تلقى نص المعازيم احضروا

تركي وده يخنقها بسبب اسلوبها
بس تحامل مره ثانيه على نفسه وسكت
وقومها:عادي الحين نروح السوق وتاخذين اللي تبين وانا بحتريك ماراح تطير الدنيا
جوري: ياخي وش هالملاغه وش ثقالة الدم ذي ماابي ارووووح افههههههم

عداد القهر والعصبيه وصل اخر مدى عنده
وخر الشماغ ببطئ وفك ازارير ثوبه ودخل يدينه بشعر ودنق

:بكل الوسائل كنت ابي اتقرب منك ..ليش مدري ..
ابي شي حلو في اسلوبك يفسر ليش ابي قربك مالقيت..
وش اللي حدني اتحملك لاخذيت منك لاحق ولاباطل..
جوري:والله عاد هذا انا

تركي رفع صوته هزها هز كان بيفقع طبلة اذانها: اصلا انا حـ ـ ـ ـ ـمـ ـ ـ ـ ـار اللي اعطيك وجه واكلمك.
تسسسمعين
حـ ـ ـ ـ ـمـ ـ ـ ـ ـار..

انكمشت جوري على نفسها حست انها تمادت وحست انه خلاص عصبيته شينه وكيله طفح وبيقتلها
شال شماغه وقام يجر رجوله لين وقف عند الباب..
تركي: كنت بوافق اكون اي شي تبينه لكن اني اكون حمار وطرطور والله تعقبيــــــــن..
ومن بكرا بوديك لأهلك خلااااااااص مليت ابي ارتااااح
وصفق الباب

جوري صارت ضايعه بين جوري الطيبه وجوري القاسيه تسأل نفسها وترد بنفس الوقت
تحس نفسها تحررت بس هل ياترا هذا اللي تبيه..؟
لا هي ماتقدر تستغني عنه هي تحبه وتموت فيه..
اجل ليش سوت معه كذا ليش عاملته كذا..
كانت تبي تاخذ حقها منه..
هو اللي خلاها تستحقر نفسها وتحس نفسها غير مرغوب فيها..
بس هو اعتذر صحيح ما اعتذر بصريح العباره بس اعتذر بطريقته كان يداريها ويتلافى اي حاجه بتأدي لمشكله..
خلاص الظاهر بينتهي كل شي..
ليش ماسمعت كلام سميره ..سميره اللي كانت مثال حي على فن التعامل مع الزوج..
ليش نست نصايحها هي قالت حتى لو كان الامر فيه خيانه مفروض ماتخسره وبالذات اذا كانت تحببببببه..
لاياجوري اصحي قبل لايضيع حبك وانتي تطالعين


.
.
.
.
في الاستراحه

كان ودهم يحطون دي جي بس مراعاة لوفاة ريم
خلوها بدون
كانت رشا موجوده تراقب متى تحضر جوري

من بعيد كانت واقفه دانه مع اماني
اماني:شفيك تحقرينها كذا
دانه: تؤمنين بالله
اماني: آمنت
دانه:شفتي ذي كنت انا وياها مثال يضرب به في الصداقه
اماني: طيب شي حلو
دانه: ايه حلو لكن تغيرت علي 180 درجه غيرت ارقامها وقطعتني
اماني: اووف
دانه:لا وازيدك من الشعر بيت تزوجت ولاعزمتني
اماني:اوما عاد وليش عازمتها
دانه:والله هي اللي عزمت نفسها انا خلاص تغيرت نظرتي لها
اماني: مع اني ما اعرفها بس خذيت منها موقف
دانه:لالالا اللي بيني وبينها ما ابي اي احد يأثر فيه..
عادي يمكن معكم تكون احسن مما تكون معي
اماني: يمكن..

ندى:رشا تعالي تبين تشوفين التوم
رشا:ايه يالله
راحوا وشافوا البنات ملتمين عليهم كل وحده تبوسهم وتحط لهم هديه
سلمت عليهم هي بعد.. وطبعا بدون هديه هالمره حماسها انها تشوف زوجة تركي نساها
رشا:ماشاءالله الله يخليهم لك مايشبهون لبعض مره
ندى:اي واحد فيهم احلا؟
منى:ندى وجعه كلهم حلوين
رشا:كلهم كنهم البدر بس هذا احلا
ندى:قصدك تركي
رشا:تركي!!

>>>-:ايه تركي الصغير على حبيب قلبي تركي فديته!!!!

طالعت صوب الصوت
شوي ويطلع الشرر من عيونها تبي تشوف من هالوقحه بنظرها اللي تقول عن تركي حبيبها

ندى:دبدوبه جيتي
رشا:من هذي؟؟
ندى:هذي جوري زوجة تركي اخوي ماتشوفينها تتفداه علني

كانت لابسه فستان سماوي طويل ماسك من الصدر ومن تحت كل ماله يكون اوسع
كانت مروله شعرها وحاطته على جنب وحاطه ورده سماوي
والميك اب بسيط هي عيونها وساع فركزت على رسمة العين فطلع شكلها توب

سلمت ع الموجودين

ساره:وليش قالوا تعبانه وانك منتب جايه؟
ندى تكلمت قبل جوري تجيب عذر ثاني: ايه انا طلعت وكانت مصدعه
جوري:ابشرك صرت ازين معليش اشغلتكم معي
ندى:الا شكلك اشغلتي حبيب الألب
جوري:ايه بعد قلبي تروكي تعبته معي

رشا انسحبت الحمام تبكي.. "الكذاب عايش بنعيم وانا عشت بجحيم ماكنت اتصور ان وحده بتاخذه مني"

والبنات في هيصتهم ونكتهم والحريم في سوالفهم
منى بهمس:جوري وش فيك
جوري:وش فيني
منى:شايفه تغيرات ترا افهمها وهي طايره
جوري ارتبكت:وشو
منى:تعالي داخل
راحوا غرفه من غرف الاستراحه من سوء الحظ ان رشا في الحمام اللي فيها ..
اول مادخلوا حطت ايدها على فمها تكتم بكاها وكانت الغرفه هدوء يعني اكيد بتسمع اصواتهم واضحه
منى:يلا بسرعه اعترفي
جوري:اعترف بايش
منى:ليش لابسه هالفستان
جوري تطالع نفسها: شككتيني بنفسي ليش مو حلو
منى:لا حلو بس شكلك تغطين شي
جوري: فريتي مخي وش تقصدين
منى:فستانك واسع انتي حامل صح؟!

جوري انهزمت قدام عواطفها وارتمت في حضن منى تبكي كان ودها تشكي لأي احد
منى:بسم الله وش فيك لايكون ماتبين الحمل
جوري:اي حمل يامنى اي حمل ..تركي ماقد لمسني ليومك
منى:ايشششش.. فيه عيب هو
جوري: العيب في تعامله معي
منى: وش سوالك طيب
جوري:عيشني بظلم وضيم كله عشان اللي يحبها

منى:لاااااااه مانتي صاحيه شكلك تمزحين
جوري:والله العظيم اني صادقه حتى يوم طاح في المستشفى بلندن
طول وقته يهذي باسمها والله انجرحت وانحرجت قدام صديقه مشاري
منى:ول ول ول قومي نروح الغرف اللي ورا وعلميني كل شي اخاف احد يجي هنا ويشوف حالتك.. وطلعوا


رشا ماتدري تبكي او تضحك تحزن او تستانس كل جمل التناقض تشوفها قدامها
يعني تركي مازال يحبني تركي يموت فيني بس ليش ماسأل عني..
شلون يسأل وانا غيرت ارقامي كلها.. يابعد عمري تروك دامك منت مرتاح معها فلازم نرجع لبعض

راحت منى وجوري الغرفه اللي ورا
وفضفضت جوري بكل شي ماخلت في نفسها شي من اول يوم تزوجوا الى اللحظه اللي قاعده تكلم منى
منى:والله هذا الشيطان كان يردك عن الفعل الصحيح يعني مو كفايه كانت سميره زي المرشد والدليل لك..
جوري:يعني بتوقفين مع اخوك وتغلطيني
منى:اخوي الغلط راكبه من راسه لرجلينه بس انتي تستاهلين تحملي النتيجه
جوري:يامنى حرام عليك ليش اتحمله وش دخلني
منى: مافي مره ترادد زوجها بهاالطريقه اتخيل نفسي ارد على فيصل كذا والله ان يذبحني طق.. احمدي ربك انه مو من النوع اللي يمد ايده
جوري: والله مدها
منى: ياااااااااااربي وش هاللي اسمعه والله انه مايمدها مهما فقد سيطرته.. اكيد تماديتي

جوري: ما انكر اني تماديت بس وش اسوي احط ايد على ايد واسكت على اهاناته
منى:الرجال يجي بالمسايسه مو بهالطريقه كذا بيفكر انك تتحدينه وين عقلك
جوري:والله ماعرفت افكر ماكان عقلي براسي
منى: دامه تغير معك فأكيد انه تركها
جوري:ما اتوقع
منى:طيب لنفرض انه ماتركها بتخلينها تاخذه منك وانتي مكتفه ايدينك والله لو انا لأقلبها حرب
جوري:خلاص الكلام ماينفع.. قال بيرجعني بيت اهلي..
وكنت في حاله صعبه كنت بروح ارتاح عندهم بس خفت يفسره اني راضيه بقراره وانا ما ابي ابعد عنه..
عشان كذا جيت هنا الهي نفسي
منى: عقلك في راسك تعرفين خلاصك بس نصيحتي لاتخسرينه
وهالحين الحين تكلمينه وترجعين فرصه البيت فاضي بتاخذون راحتكم
جوري:وش تخربطين مع وجهك
منى: اجل اقعدي بها يالغبيه

............

في غرفة تركي
رجع بدري وماشافها ..
انسدح بالثوب:ااااااه ياجوري ماصدقتي على الله قلت لك بوديك لأهلك ورحتي حتى من غير ماتقولين ..
انا استاهل ضيعتك من يدي وبديت عليك وحده مثل رشا...
والله بضيع من غيرك وربي بضيع ماتنعرف قيمة الشي الا اذا افتقدها الشخص.. ونام وهو حاط ايده على وجهه

..............

دخلت شافته نايم بثوبه مغطي وجهه بذراعه رق قلبها راحت قعدت جنبه
و وخرت ايده شافته عاقد حواجبه الظاهر نام متكدر
جوري:تركي
تركي:همممم
جوري:تركي قوم بدل وعدل نفسك
تركي يحسب نفسه يحلم'' جوري غريبه وش جابها'' فرك عيونه يبي يتأكد هي اللي قدامه:جوري!!
جوري:ايه
تركي:وين رحتي
جوري: طعتك وحظرت عشانك.. خالد وداني
قعد تركي على حيله: جايه مع اهلي
جوري: لامطولين وجابني بعد خالد
تركي: كان رحتي لأهلك.. انا خلاص طابت نفسي منك ..
مامر يوم الا تنكدين علي انا صح غلطت في حقك بس تغيرت معاملتي معك مفروض تكون كفيله توصل لك اعتذاري

جوري:يعني هذا جزاي وانا جايه اراضيك
تركي: محد طلب منك

جوري:قسم بالله انك ماتستاهل الا التراب رشا اعمت عينك خلاص وقامت عنه

قام وراها وسحبها: انتي الظاهر يبيلك تربيه
جوري: متربيه قبل اشوف وجهك
ماحس بنفسه الا وهو يدفها وطاحت على طاوله كانت قريبه:ااااااااااااااه وسكتت

تركي''الله يلعنك يا ابليس انا وش سويت'' وطالعها: جوري
جوري:......
تركي''لايكون ذبحتها'':جووووري

ماتحركت رفعها شافها مغمضه حط راسها بحضنه ويضرب في خدها على خفيف:جوري تسمعيني
وانتبه لغرق في اخر راسها قلبها شاف ثوبه دم
بغى ينصرع''والله ذبحتها'' شالها والمستشفى على طوووول

في الانتظار وحالته حاله
''ياااارب ااوعدك والله والله والله ماعاد امد يدي عليها واحاول اتعدل
هذي ثاني مره البنت كانت بتروح فيها اوووووعدك يارب ماتتكرر بس نجيها''

جوري جوا سوولها كم غرزه الحاله كانت عاديه وماكانت كبيره..
تسائل الدكتور عن سبب الاصابه فهمه تركي انها كانت تنظف وطاحت
اخذها ورجع البيت الحاله ماتستدعي تمكث في المستشفى

جوري ساااكته لابكا ولاغيره
كان ماسكها دخلها الغرفه وبيوديها للسرير

فكت نفسه من ايده ورمت نفسها ع الصوفه ونامت بعبايتها

تركي ''انا وش فيني كنت بقضي عليها والله لو احد يعطي منى او ندى كف واحد اني لأوديه ورا الشمس..
المشكله ان السبب كان تاااااافه
يارب انا وعدتك وانا عند وعدي هالمره''

.............


رجعوا الكل لبيوتهم
ام تركي:نادر
نادر:سمي يمه
ام تركي:وينه تركي مارجع لايكون ماحظر
نادر:الا حظر بس رجع بدري قال نعسان بينام
ام تركي:جعله عوافي
ابو تركي:ولدك هذا مو عاجبني حاله هاليومين ماصدقنا على الله ويرجع لطبيعته الا وينتكس حشى صار دلع بنات حتى الدوام مايداوم زي الناس
ام تركي:ترفق عليه.. لايسمعك وانت تشبهه بالبنات

ابو تركي:تهدديني بولدك وش بيسوي يعني
ام تركي:لك الحشيمه بس رجال طول وعرض وتنقال له هالكلمه قويه
ابو تركي:والله الظاهر يبي يجيك كلمه اقوى منها
نادر:استهدوا بالله وبإذن الله مايصير الا الخير
ابو تركي:سكت امك ماتعرف تحكي
نادر:يبه الله يهداك وش هالكلام
ام تركي:نادر خلاص يمه ارقى غرفتك
ابو تركي: ناس تجيب الهم

..............

ندى: الخاينه راحت وخلتنا
منى مبسوطه: خليها وش عليك منها
ندى: وليش مستانسه
منى: كذا!!

..............

راح يشيل الثوب ولبس بجامه
وفتح اللاب
انفتحت نافذه والمرسله البارونا

احبك

توه بيكتبلها
كتبتله:
>>البارونا:
صباح الخير
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
صباح النور
>>البارونا:
توقعت تطنشني ماترد هههههههههههه
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
ليش ما ارد عادي
>>البارونا:
يعني متقبلني
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
لا
>>البارونا:
اجل
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
طفشان وانتي نطيتي بوجهي
>>البارونا:
اهاااا
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
ايييييه مع اني مو حق هالحركات
>>البارونا:
طيب احبك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
وبعدين
>>البارونا:
اهواك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
وبعدها
>>البارونا:
اموووووت فيك يانادر
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
طيب ياللي تموووتين فيني وش اسمك
>>البارونا:
مكتوب عندك مو طالع
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
طالع عندي البارونا
>>البارونا:
برافوا عليك تعرف تقرا هذا اسمي
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
اهاااا
>>البارونا:
اييييه


ماتمالك نفسه وضحك
كتب لها
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
تقلدين انتي و وجهك
>> البارونا:
بالله اذا ماقلدتك اقلد مين وراس امي وابوي اني احبك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
حرام الحلف بغير الله محد قال لك انه شرك اصغر
>>البارونا:
ماشاءالله مطوع
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
ما ازكي نفسي بس والله اني محافظ شوي
>>البارونا:
افهم انك مو راعي بنات ولاقد كلمت
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
ابداااا
>>البارونا:
والحين وش تسوي
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
الصراحه انا للآن شاك انك واحد من اخوياي بس بجاريك بشوف نهايتها
>>البارونا:
قلتلييييي
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
يب
>>البارونا:
بسألك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
تفضلي
>>البارونا:
تؤمن بالحب
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
اكيد
>>البارونا:
يعني قد حبيت
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
لا بس تقدر اقصد تقدرين تقولين ملت لشخص معين
>>البارونا:
ايه وبعدين
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
مو من خصوصياتك ياحلوه
>>البارونا:
ايه صح
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
وانتي
>>البارونا:
حبيت مره وحده بحياتي
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
اقول لك كلمه بكل صراحه
>>البارونا:
ايه عادي قول مابدالك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
اذا انتي بنت جد ياحظ اللي تحبينه
>>البارونا:يسلموووووو
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
بس نصيحه ترا اللي تسوينه غلط انتي هالمره طحتي علي
الله اعلم اذا طحتي بأحد ثاني ترا اغلبية الشباب يفهمون غلط ولعابين
>>البارونا:
والله انت اول شاب اضيفه عندي واراسله من جوالي لاني واثقه فيك
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
لاتثقين بأحد ترا ماضيع البنات الا الثقه
>>البارونا:
اذا الثقه فيك يانادر تستاهلها
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
امانه انتي مين
>>البارونا:
الحين أذن اخليك تروح تصلي وانا بعد بروح اصلي
>>ليه في كل ابتسامه القى دموع:
تصرفين؟
>>البارونا:
انتبه لنفسك وتغطى زين

غير متصل

طلعت قبل يرد عليها

...............


رجع من المسجد شافها ترتب ملابسها في شنطه
تركي:وش تسوين
جوري:شوفة عينك بس لاتخاف ماخذيت ولاشي شريته بفلوسك
تركي:اعقلي ورجعي الشنطه
جوري:اصلا بصير مجنونه لو اقعد دقيقه وحده
تركي:جوري قلت لك رجعي الشنطه
تركي:والله لو تجيب السكين وتحطها برقبتي ماتراجعت
اخذ منها الشنطه:طلعه من البيت مافي
جوري:وانا بطلع بدون الشنطه..
انا شفت الموت وماني خايفه منه الحين..
فاذا بتكمل ياليت بسرعه لاني ما اتحمل اشوف وجهك او اقعد معك تحت سقف واحد دقيقه وحده

ودموعها كانت تنزل بهدوء
تأثر من كلامها كان معها حق هو حملها مالاتطيق :شوفي طلاق ماني مطلق واخذ جوالها وطلع من الجناح بعد ماقفله عليها
جوري:ااااااااه يمه يبه ليتكم تدرون باللي حصل لي

عارف المكان اللي يبيه
طق الباب
منى: ادخل
دخل وكان مرتبك
منى:اللهم اجعله خير شفيك ياخوي
تركي:طايح بمشكله وابيك تساعديني تكفين لاتخذليني وما ابي اسمع ولانصيحه
منى:امر
تركي: ما ابي اسمع ولانصيحه اذا بتساعديني بدون نصايح بتكلم
منى: زين بس تكلم
تركي:دفيت جوري بالغلط وفتحت راسها

غطت على فمها
تركي حس ان اللي سواه كبير

منى:الحين؟؟
تركي: لايوم ترجع مع خالد
منى:المطلوب
تركي: تبي تروح لاهلها الحين
منى:ايه
تركي: ابيك تروحين لها الحين وتخلينها تتراجع تكفين يامنى انا داري انك تقدرين تأثرين عليها ..
شوفي انا كنت بقول لامي بس بتسويلي مشكله.. عشان كذا ابيك انتي الحين الحين تروحين لها

منى ساااكته تطالعه متفاجئه
وتركي يطالعها ينتظر ردها
تركي:تكفين
منى وقفت : وعيالي
تركي:بقعد عندهم لحد ماتجين وانتبهي احد يحس فيك.. ورمالها المفتاح
التقطته وراحت

اول مافتحت الباب لقتها قاعده وماسكه عبايتها
جوري ''ارسلها واسطه'':هلا منى
قعدت جنبها: بدون مقدمات شوفي تو تركي كان عندي وحكالي..داريه انه غلطان وحتى هو بنفسه معترف بهالشي
جوري:حلو
منى:وانتي بعد غلطااااااانه واحملك اللوم كله
جوري:الله يسامحك
مها: والله الكلام اللي بقوله لك الحين مافي وحده بتقوله عن اخوها وانتبهي انتبهي تركي يدري عنه
جوري:ادري راعي بنات صح
منى:طاااح حظ عدوك.. وش تقولين انتي.. تركي من عرفته ماقد صدته يكلم بنت

جوري ماحبت تزيد الامور سوء وماقالت لها عن مكالماته

منى: ما ابي ازيد ع الكلام اللي قلته لك بالاستراحه بس فتحي اذنك زين واسمعيني لاتعتبريني حماتك اعتبريني اختك
جوري:طيب
منى:الرجال ماتنفع له المره الضعيفه اللي دايم تصيح خليك قويه وذكيه حاولي تمتصين غضبه اذا شفتيه معصب ..
وسليه اذا شفتيه رايق..
ترا الرجال طفل والله على ماتعودينه
خليك رومانسيه
انا متزوجه وادري بكل شي
ركزي ع الدلع الله الله في الدلع دلعيه لين يدوخ
خليك ذكيه والعبيها صح لاتخلين ضعفك يفقدك ثقتك في نفسك

جوري:والله يامنى ماعاد ابي اخوك اللي شفته منه كرهني في حياتي
منى: انتي طبقي اللي قلته لك وانا بقول له ان هالشهر فتره اختبار لكم ولزواجكم..
واذا الله كاتب لك تستمرون في هالزواج فبيستمر

بس هالشهر واذا ماتعدل شي والله انا اللي بطلقك منه

جوري ساااكته
منى:ها قد التحدي
جوري بتردد:قده
منى:والحين انا بطلع له واقوله انك ماوافقتي الا بعد طلوع الروح

جوري حطت على تحت كلام مها باللون الاحمر مية خط
(((الرجال ماتنفع له المره الضعيفه اللي دايم تصيح
خليك قويه وذكيه حاولي تمتصين غضبه اذا شفتيه معصب ..
وسليه اذا شفتيه رايق..
ترا الرجال طفل والله على ماتعودينه
خليك رومانسيه
انا متزوجه وادري بكل شي
ركزي ع الدلع الله الله في الدلع دلعيه لين يدوخ
خليك ذكيه والعبيها صح لاتخلين ضعفك يفقدك ثقتك في نفسك )))

طلعت منى وراحت له:يالله وافقت ياشيخ الله يلوم اللي يلومها حايس البنت الله يحوس ابليسك
تركي:الله يبشرك بالخير
منى:بس هااا لك هالشهر واخلي سبيل البنت
محمد:منى
منى:وانا صادقه الحين لو صار لها شي وماتت وش يكون موقفك قدام الله والا قدام اهلها وخصوصا عمي عبدالله
تركي:يحووول
منى:اذا مافيك شده تتعدل فخلي البنت تعيش حياتها معززه مكرمه في بيت اهلها

تركي حس ان منى تتحداه لازم يثبت لها عكس اللي تقوله
''انا بحاول والله بحاول اتعدل بحاااااااول يارب ساعدني
واتخلص من عقدتي وانا وعدتك ما امد يدي عليها عقب امس''

جوري''يارب مدني بالقوه واسوي اللي قالته منى
بس وش بيقول اكيد بيقول هذي ماعندها احساس
لالا ياجوري لاتخلين الشيطان يلعب براسك انتي توكلي وسوي اللي قالته منى..
نفس كلام سميره الله يوفقها وين ماكانت مفروض سمعت كلامها من البدايه وماخليت الاوضاع تتدهور

قطع تفكيرها دخوله

دخل وراح غرفة الملابس بيبدل بينام
جوري''يلا جوري ابدي من هاللحظه.. والله ماااااااااابي بس انا قدها ايه قدها ونص''

راحت وراه استغرب قعد يطالعها
جوري:خلاص اطلع انا بجيب لك البجامه
مو مستوعب ماحب يعقد المسأله وطلع
دقايق وطلعت وبيدها البجامه راحت للتسريحه حطت فيها عطر وعطته اياها
جوري: تبي تاكل شي قبل تنام

فاتح فمه''اكيد منى سوت لها سحر استغفرالله وش اخربط انا'':هااا لاعادي مو جوعان بنام
جوري:انا بعد بنام
بدل وانسدح وهي خففت انارة الغرفه وانسدحت جنبه بس بينهم فاصل
جوري''والله شكله يضحك مو مصدق..
صدق من قال شر البلية مايضحك اجل خلي اسوي هالحركه''والتفتت له وغطته باللحاف:اقرا وردك

تركي ''لايكون ناويه تقتلني يحووووول وش هالافكار خل انام احسن قرا ورده ونام
جوري ''اول الغيث قطره والله لايضيع محاولتي سدى "

..............

الصباح
الساعه10
تركي بفراشه نايم
قعدت جنبه:تركي
لف للجهه الثانيه
جوري:تركي
تركي:شفيك
جوري:قوم جهزت لك الحمام وحطيت لك الفطور
يحس انه يحلم ..قعد
جوري:يلا قوم ياكسلان
تركي"يعني اللي كنت فيه امس مو حلم'' ودخل ايده في شعره اللي زاد طول: طيب
مسكت شعره: شعرك مررره طال لازم تقصره يعطيك شكل احلى وشيل هالعارض اللي بدا ينبت
ماتكلم كل تركيزه في يدينها اللي تخلل شعره:هااا
بدلع:مثل ماسمعت ويلا قوم انا بطلع اسخن الفطور ع بال ماتخلص..
وطلعت وقلبها يدق طبووول''يمه انا وش سويت والله بغى يغمى علي ياارب استمر لين اوصل لمرادي''
طلع تركي وقعد ع الفطور
تركي:صبي لي شاهي
جوري:سويت لك نسكافيه وتعطيه
اخذه منها بدون مايعلق وقعد يفطر من هالاصناف اللي مسويتها كل صنف احسن من الثاني

جوري:جازلك الاكل
تركي:وش ناويه عليه انتي
ارتبكت بس مابينت له:البنت مالها الا بيت رجلها هذا اللي فهمتني اياه منى وان شاءالله بنتخطى كل الصعوبات
تركي:يعني ماراح تعلمين اهلك باللي صار
جوري:مستحيل مو انا اللي تطلع اسرار بيتها
وبعدين انا مو انانيه ابوي واخواني لو يدرون طبيعي ماراح يسكتون وبتخسرون بعض وانا اكبر من كذا
تركي''والله ماراح القى مثلك'':زين سويتي..
بس والله العظيم اللي صار امس حادث عرضي ماكنت قاصده

ماردت
وسكتوا

بيكسر الصمت:مابقى شي على زواج عبدالرحمن وساره شريتي شي
جوري:لا تدري انشغلت و...
تركي:تبين تروحين اليوم السوق
جوري:لاوالله راسي يألمني خلها بوقت ثاني
تركي: على راحتك

دق جواله
تركي:عن اذنك وطلع برا الحديقه كان محتاج يشم شوية هواء

جوري''اكيد هذي هي والله ماتاخذه مني لوتموت''

دخل سيارته اللي كانت بالحديقه وخلا باب السياره مفتوح
تركي:هلا مشاري
مشاري:وش اخبارك يالغالي
تركي:الحمدلله
مشاري:كيف الاجواء
تركي:غيوم بس ان شاءالله تروح
مشاري:والله عندي لك غيمه سوداء
تركي:عسى ماشر
مشاري: رشا دقت علي

((طبعا رشا كانت تعرف رقم مشاري
لانه كان الكوبري اللي تقدر من خلاله توصل لتركي اذا مارد عليها
سواء كان تعبان او زعلان او حتى نايم فتدق تسأل عنه))

تركي:رشا اللعين... استغفرالله العظيم وش تبي ذي بعد
وحكاله مشاري القصه وانها داريه ان تركي مازال يحبها وانه بعد هي تحبه وانها تبكي تبي اي طريقه توصل له
تركي:شكلها خرفت.. هي مارجعت الا عقب ماراح عنها منذر
مشاري:والله حالفه ترجعك لها..ليتك تسمعها ماغير تبكي
تركي:شوف رشا صالح ال....
ماتت بنظري والله والله والله لو تبكي دم ما ارجع لها ..
خلاص هي ورقه لها معي 3سنوات وشقيتها رشا انتهت صلاحيتها

مشاري:انا قلت لها هالشي وقلت لها انك غيرت رقمك لانك ماعاد تبي ايش شي يوصلكم لبعض ومع هذا ترجتني اعطيها
تركي:لايكون عطيتها
مشاري:افا عليك بس.. اصلا سبتني يوم رفضت وقعدت تهدد وانها بتجيب رقمك بطريقتها
تركي: احقر هالاشكال واعلى مافي خيلها تركبه
مشاري: لاتوصي حريص..

كان في شخص في الخيمه سمع كلام تركي
كانت السياره قريبه من الخيمه وماكان هالشخص الا منى
اللي نزلت تجيب باقي الهدايا اللي نزلها فيصل امس وراح

انصدمت:رشا صالح ال..... يالله معقوله هي اللي كان يحبها تركي
طيب كيف ماعرفنا ولاحسينا طول هالثلاث سنين...
وزوجها منذر اللي قص ع المرحومه والا تشابه اسماء
يووووه مو وقته هالكلام انا لازم اقول لجوري انها ناويه شر تبي تركي بأي طريقه..

............

دق جواله بنغمة رساله
نومه حساس
قام شاف الرساله طالعها وتبسم ودفن وجهه بالمخده
كانت الرساله منها

جمعه مباركه لاتفوتك الصلاه

...............

رجع فوق الغرفه
شافها لابسه بجامه حرير ورافعه شعرها شينون
اول مادخل طلعت له ثوب وغتره: جهزتلك ملابس الصلاه
تركي: تعبتك معي
جوري:تعبك راحه
عطته الملابس: انا نازله اخوانك تحت
تركي: ايه بس نروح انزلي
جوري: اها طيب اجل بساعدك تلبس
ارتبك مو من عوايده يكون بهالموقف
شافت ارتباكه استانست
لكن هي بعد مرتبكه ياااكبرها بتلبسه
"عادي زوجي ماسويت شي حرام"

وصارت تلبسه زي الطفل..

خلصت
وهو راح للتسريحه يدور عطر
جوري: لا لحظه
تركي: ليش
جوري: عندي دهن عود روعه بطيبك منه
فتحت شنطتها
وقربت منه وصارت تحط له في رقبته
تركي: طيب الله ثراك
جوري: وثراك.. وقربت منه واستنشقت عبق العطر: ماشاءالله ريحته حلوه عليك
وجهه حمر مستنكر معاملتها
جا بيطلع
جوري: تركي
تركي:هلا
جوري: تعال بقول لك شي باذنك
وقف مكانه..

راحت له ..رفعت نفسها على اطراف اصابعها
وهو نزل اذنه لها

ضمته حيل وباست خده: ادعيلي
وقف شعر جسمه اللي سوته كبير وجديد: ان شاءالله .. وطلع

جوري: ليتك حيه ياخاله غزيل وتشوفين فرحتي اللي اكبر من فرحتك..

غزيل هذي ام جمانه
جلست فترة ماتنجب عشر سنين وماغير مطامر من مستشفى لمستشفى
عشان تتعالج وتاليها يأست وفجأه قامت من النوم دايخه راحت المستشفى وقالوا لها بكل بساطه مبروك حامل..

هذا هو شعور جوري وازود عن كذا


..............

نهاية البارت

قراءه ممتعه
..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, للكاتبة معانده جروحي, ليلاس, معاندة, الدنيا, العم و تجبره, العجيبة, العجيبة.., القسم العام للقصص و الروايات, تحميل الروايه على ورد و تكست بالصفحه الاولى, تركي و رشا, يالبيه, يالبيه يا الدنيا العجيبة كاملة, جروحي, قصه مكتملة, قصه سعوديه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:35 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية