لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-11-11, 03:53 AM   المشاركة رقم: 36
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الجزء السادس و الثلاثون



فتحت عيونها بتعب على صوته يهمس بإسمها تتذكر إنها أخذة الحبه من يده و ما تدري شلون نامت و إلا كم الساعة الحين
مشعل\ قومي غسلي و أتسحري يالله بيأذن الفجر
أريج\ كم الساعة ؟
مشعل\ ثلاث و نص
أريج بتعب\ بدري باقي أكثر من ساعة أبي مويه بس قبل يأذن بعشر دقائق صحني
مشعل\ أريج الأكل جبته لك هنا قومي منتي صائمه بدون ما تأكلين
أريج فتحت عيونها بالغصب و شافة الأكل على الطاولة قدامها لكن هي فعلا ما لها أي نفس تأكل\ شبعانه
مشعل\ أنتِ لسى تعبانه ؟
أريج\ لا أحسن
مشعل قام أخذ الأكل و جلس على طرف السرير مقابلها و حطه على رجوله\ كلي شوي و إلا ما فيه صوم
أريج بإستسلام فتحة فمها و كأنها توها تستوعب\ رحلة سلطان ما هي بعد شوي ؟
مشعل\ إلا
أريج\ ما بتروح له ؟
مشعل\ لا أخوانه بيأخذونه للبيت
أريج\ بس أنت كنت رايح
مشعل و هو يحط ملعقة السلطة بفمها\ خلاص أريج كلي أنتِ الحين عندي أهم سلطان لاحق عليه......

********************

خلصة الي في يدها و أبتسمت بفرح تحس إنها عملت إنجاز كبير اليوم لا يمكن ينوصف
ريم\ خلاص كذا السفرة جاهزة ؟
فجر\ لا تطورتي صراحه
ريم\ تلميذتك
فجر\ طبعا ما تنكرين
ريم بضحكة\ روحي زين حده صحن فول و نواشف
فجر\ قبل ما تعرفين تسوينه
ريم\ بطلي هذرة بيأذن
فجر\ بروح أصحي أمي و أبوي
ريم\ نفسي أعرف جدتي كيف نامت عندنا
فجر\ إلا قولي وضع أمك كيف معها
ريم بنظرة\ ترى الي تتكلمين فيها أمي
فجر\ أنا وحده ما أعرف أجامل
ريم\ زين روحي صحيهم برد الأكل يا خليفة شيخه في الأرض
فجر و هي رايحه\ فديتها راح عليها فولك.....

*******************

اليوم و على غير العاده صاحيه من بدري و جالسة معهم على مضض أبدا هي ما ستحمل وجود أم زوجها معها في البيت و تكره فيها كثرة إنتقاداتها لها و الي ممكن تكون في محلها
مرام\ جدتي تبين تنامين شوي قبل العصر ؟
أم عبدالله\ لا يمه الي نمته يكفي خلاص أنا صحوتي وحده من الصبح كذا تعودت
أم مشعل\ بس خالتي الواحد صائم يحتاج ينام لجل ما يتعب
أم عبدالله\ و ليش يصوم كأنه بينام الظهر كله على كذا ما حس بمعنى الصوم و لا حكمته زمان كنى نصحى مع صلاة الفجر و نروح لأشغالنا في بيوتنا و المزارع و لا عاد ننام
أم مشعل\ خالتي الله يهديك زمان ما هو مثل الوقت هالحين كل شئ تغير
أم عبدالله بحكمة\ بس ربنا و دينه ما تغير
أم مشعل\ أكيد ما تغير بس الدنيا تيسرة لنا
أم عبدالله\ الله وزع رزقه على عباده إن تيسرة عليك تقترت على غيرك و إن دامة لك يوم مهي دائمه على طول
مرام بدت تحس إن فيه حرب بتقوم بينهم فحبت تغير السالفة و قامت فتحة التلفزيون على قناة المجد و رفعت الصوت.....

**************

من أول ما أرتفع أذان المغرب و هي على طول على كأس المويه اليوم بذات تحس بعطش غير طبيعي
مشعل بضحكة\ كلي تمر أول
أريج\ عطشانه حيل
مشعل\ لجل ما شربتي بيدك يعني ؟
أريج بخجل\ لا بس السلطة كانت ملح مره
مشعل بلؤم\ والله يعني لسى يبي لي دروس بضبط الملح
أريج\ أنت الي ملحتها ؟
مشعل\ و سويتها بعد لك بيدي
أريج\ ليش ناني وين كانت ؟
مشعل بضحكة\ بغيتك تحسين الفرق بين طعم أكلها و صنع يدي بس وين كنتِ خبر خير
أريج أبتسمت مشعل تغير كثير عن أول ما أتزوجوا بدا يبين لها إهتمامه خوفه لا شعوريا تمتمت بشفايفها [ فديتك والله ]
مشعل\ شو قلتي ؟
أريج حست بشعور غريب من داخلها يتحكم في تصرفاتها\ قرب أذنك أقولك
مشعل قرب منها و تجمدت أحاسيسه على حرارة بؤسة أريج الي طبعتها على خده\ مشكور تعبتك معاي اليوم......


***************

طعم الجمعه بينهم مختلف عن جو بيتهم الي صار يجيب لريم الكأبة بعد ما عايشة الجو في بيت عمها و حست الفرق
فجر\ والله خاطري حد يصور لي مقطع فيديو لحياة جدتي من أمس
ريم\ راحة علينا والله كان مرام سوتها لنا
أم أريج\ الله يتوب عليكم يعني شلون بيكون يومها هذاك بيت ولدها كمان
فجر\ إيه بس الحمامه تختلف عن النسره
أم أريج بنظرة\ فجر
ريم بضحكة\ خليها خالتي هذي محد يقدر عليها
فجر\ أنا أقول الحق و الحق ما يزعل
ريم\ الله يعين ماجد بس
أم أريج\ أي والله قومي قبل أبوك يرجع من المسجد دفئ الشربة و هاتيها
فجر\ يمه أنا أعرف أطبخ ريم هي الي تبي تتعلم
أم أريج\ ريم هي الي سوتها معي و أنتِ بتحطينها على السفرة
ريم وهي واقفه\ أصلا أنا بروح أصلي
فجر\ يالله بس متى أجي ضيفه لذا البيت مثل أريج
قالتها و جري على المطبخ قفلت على نفسها و هي تضحك على ملامح أمها و ريم المصدومات من جرأتها.......

*******************

لفت شيلتها عدل و طلعت من الباب الخارجي متجهه للمسجد لكنها رجعت بخطواتها داخل الحوش لما سمعت جوالها يدق
مرام\ هلا
مها\ هلا بك يالقاطعه أبد ما عاد تسألين
مرام\ مشغوله بالتحفيظ
مها\ لين الفجر يعني معقول عشر دقائق ما تقدري و إلا فيك شئ زعلانه مني مثلا
مرام أخذة نفس عميق\ أنتِ تعرفي ليش
مها\ لا ما أعرف
مرام\ يعني الي سويتيه بين مشعل و أريج مو غلط ؟
مها بهتت\ شو سويت ؟
مرام\ ترى كلنا نعرف أنك رديتي على جوال أريج هذاك اليوم و إحنا عندها
مها\ هااا
مرام\ ليش ما ترضين أن مشعل خلاص ما هو من نصيبك صارت له حياة بعيده عنك أنسيه فكري بنفسك بحياتك بدون مشعل أنتِ عارفه أنه عمره ما فكر فيك ليش تهينين نفسك بذي الصورة
مها\ مرام أنا حبيته فاهمه شو يعني حب والله قلبي يتقطع كل ما أشوف أريج غصب عني
مرام\ أريج المسكينه مالها ذنب تكرهيها و تخربي حياتها هي عمرها ما فكرت بمشعل و لا تعرف ملامحه قبل تتزوجه
مها\ هذا الي يقهر أنا الي سنين أحلم فيه و هي تجي تأخذه
مرام\ هو الي يبغيها يا مها فهمتي
مها\ طيب ليش شو الفرق بيني و بينها شو ناقصني أنا عنها يعني مشعل يترك الكل و يختار أريج بالذات
مرام\ نصيب يا بنت الناس مكتوب خلاص
مها\ محد يحس بالي بقلبي حتى أنتِ متغيره
مرام\ لإني شفت السعاده بعيون أخوي عرفت معناها فهمت وش كان ناقصه و ناقصنا.......

********************

مدت له العطر و هي تتأمله مبتسمه الظاهر سلطان يعني له أكثر من صديق جدا مبسوط على رجعته
أريج\ شكلي بغار من هـ السلطان
مشعل\ افى ليش ؟
أريج\ يعني كل هـ الكشخه و الإبتسامه له
مشعل حب يغيضها شوي\ هههههه يستاهل حبيب قلبي والله
أريج\ و أنا الي رحة فيها ماشي يا مشعل خل حد بكرة يسوي لك فطور سنع لسلطان
مشعل بنظرة\ أفكر أخليه بعد كم يوم
أريج\ ليش ؟
مشعل\ أنتِ لسى تعبانه
أريج بإندفاع\ لا لا أنا مجهزة كل شئ على بكره
مشعل\ طيب خلي الخميس لين ترتاحين
أريج\ المسكن هذا قوي لما أخذه معاد أحس بشئ بعدين الخميس عندك مشوار
مشعل\ عندي أنا وين ؟
أريج\ امممم السوق
مشعل بتعجب\ أنتِ تبي تروحي ؟
أريج\ لا أنت و ريم
مشعل\ و ليش ما تروح مع السواق ؟
أريج مسكت يده\ شعولي السوق في رمضان زحمه ترضاها لريم تتمشى لوحدها بين الرجال بعدين أنا ناقصني كم غرض و أبيها تشتريهم لي معك
مشعل وهو يقرصها بخدودها\ شعولك هااه تدلعيني عشان ما أقول لا ؟
أريج برجاء\ أنت ما بتقول لا صح عشاني ؟
مشعل\ طيب و ليش ما تروحين أنتِ معاها ؟
أريج\ أنا ما أحب أروح برمضان لأنه زحمه رحة قبل و أنت بالمانيا مع ريم و فجر أشتريت كم غرض و الباقي بوصي ريم عليه
مشعل\ ااه يا قلب مشعل الي ما يعرف يقول لا
أريج\ يعني موافق ؟
مشعل\ الساعة تسع تماما يوم الخميس تكون جاهزة تسع و ثانيه أمشي و خليها تأخذ فجر معها ما ظنتي بستحمل المشي وراها من محل لمحل.....

*************

بزاويه من المسجد كانوا جالسات مع بعض و يسولفون علاقتهم بدت تحلو مع بعض و تتعدى حدود المسجد
مرام\ شوفي أنتِ لازم تجيني البيت
عبير\ المفروض أنتِ أول لإن بيتي على طريقك كل يوم
مرام\ بس أنا أكبر منك
عبير\ بشهرين ههههه
مرام\ إيه أكبر منك بيوم أعرف منك بسنه
عبير بضحكة\ يعني ستين سنه
مرام\ حشى بعمر أبوي يا مفتريه
عبير\ والله أمي عيونها علي الحين تقول ليش تضحكين بالمسجد
مرام\ صارمه أمك ؟
عبير\ فوق ما تتخيلين بس أحلا أم لما تضحك تصير فله
مرام\ امم ما عمري شفتها إلا تبتسم بس
عبير\ تعالي البيت و تشوفين الوجه الحقيقي لها
مرام\ هههه يبي لي......

*************

صرخة بفرح بعد مكالمة أريج الي خبرتها أن خطتهم نجحت و وافق مشعل إنه يوديها
فجر\ و الله قلت فيه شئ تحت رأسك
ريم\ شئ سلمي
فجر\ بس الي مسبب لي صداع مشيعل كيف وافق
ريم و هي تظربها على كتفها\ مشيعل هااه والله لاخبر أريج عنك
فجر\ ساحره هـ البنت
ريم\ فديتها ياي مني مصدقه أنه وافق تخيلي أول مره بروح معه
فجر\ تطور ههههههههههه إلا أنتِ وش طاق برأسك إلا معه
ريم بتردد\ كذا أحسن تحسين أنه لك سند
فجر\ اهاا
ريم\ ترى أنتِ كمان بتروحين معي
فجر بغرابه\ من قال ؟
ريم\ مشعل بنفسه
فجر\ مدري أشوف أبوي
ريم\ أعرفك بتقدرينه إذا أنها في رأسك يالله أنا بروح و الخميس أشوفك
فجر\ وين رايحه ؟
ريم\ البيت صيفة عندكم
فجر بمزحه\ توك تعرفين
ريم\ ههههههه تقريبا.....

*************

دخل البيت يدور عليها و بيده كيس أغراض وصته يجيبها معه و هو راجع في خاطره يضحك صار يحس السواق معاد له أهميه لكن الحقيقه هو ينبسط لما تطلب منه شئ
مشعل\ أريج
طلعت له ناني من المطبخ و أخذة الأغراض\ مدام فوق في سطح
مشعل مستغرب\ لوحدها ؟
ناني\ يس مستر
طلع مشعل و هو مستغرب منها شو مطلعها لسطح هـ الوقت بعد الساعة 12 و الجو بدا يبرد شوي لكنه أول ما شافها أبتسم و بخاطرة ( وين أنا عايش )
مشعل\ أريجوه وش عندك ؟
أريج التفتت\ بسم الله خرعتني
مشعل\ من متى هذي عندك ؟
أريج\ شهر
مشعل\ وش محببك في الأرانب ؟
أريج\ تسليني
مشعل\ هههه نونو
أريج\ عادي قول الي تبي
مشعل\ زعوله
أريج\ لا
مشعل\ أصلا أنا محد يزعل مني
أريج كتفت يديها و أبتسمت\ شو معنى ؟
مشعل أخذ يدها و جلس يعد على أصابعها\ طيب حبوب و سيم و أهم شئ في ناس يحبوني
أريج\ منو يحبونك ؟
مشعل\ أنا أعرفهم دائم أقراء بعيونهم بس لسانهم يتغلى
أريج فضلت تسكت ( يا خوفي يقصدني أنا معقوله مكشوفه عنده لهدرجة ).....


..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 03:56 AM   المشاركة رقم: 37
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء السابع و الثلاثون



بزاويه بالصالة كانت تفطر اليوم وحدها لما دخل مشعل و مشى ناحية المطبخ و كأنه يبي شئ معين تركة فطورها و لحقته
أريج\ مشعل بغيت شئ ؟
مشعل\ عسل
أريج أستغربت\ ليش ؟
مشعل بضحكة\ سلطان يبيه
أريج و هي تأشر له\ هنا العسل بس ليش تضحك ؟
مشعل\ هـ الإنسان ما يتغير لين يومك هذا يشرب حليب بالعسل زي الأطفال
أريج\ طيب ليش ما خبرتني أعمله حليب من بدري
مشعل\ هههه هو جأيب حليبه معه بس العسل طلع ماهو مضبوط على قولته
أريج\ هههه ياربي شو هـ الفشله يفطر عندنا و يجيب حليبه معه
مشعل\ عادي سلطان يمون روحي أفطري أنتِ
أريج\ زين رايحه...

****************

قامت تصلي المغرب و هي تتمنى اليوم بالذات إنها جلسة في بيت عمها و لا رجعت أو حتى راحة تفطر مع أريج أفضل لها من حالة الوحده هذي أبوها معزوم و أمها معزومه مرام تفطر بالمسجد و هي زاوية مركونه تخاف من هـ الإهمال يجرها لطريق الخطاء مره ثانيه على كثر ما كابرة يضل فيها حنين لحد يسأل عنها و يهتم فيها كل ما حست بأن الي حولها غير مبالين فيها ما تنكر محاولات أريج صداقة فجر حتى عمها و زوجته معتبرينها بنتهم الثالثة لكن كل هذا لا يمكن يعوض محل أمها.......

***************

إسترخاء على الكنبه اليوم أكل أكثر مما هو متعود عليه لدرجة التخمه و الشبع
سلطان\ الحمد لله صراحة الأكل طعمه ما يتقاوم لكن معاد أقدر أتنفس
مشعل\ طبعا أكل المدام
سلطان\ لا فنانه صراحه
مشعل بنظرة\ قول ما شاء الله ترى خبري فيك عينك حاره
سلطان\ أعوذبالله من قال هاه ما شاء الله تبارك الله أرتحت
مشعل\ إيه تطمئنت خلاص حتى لو أنظربة عين بعرف أنها منك
سلطان\ ترى بقوم أمشي
مشعل\ ههههه أمزح وياك
سلطان\ على بالي بعد
مشعل\ أخاف إلا تدعي علي وقتها
سلطان\ تراني رايح العمره الجمعه تروح معنى ؟
مشعل\ أنت و مين ؟
سلطان\ الأهل بس حتى الوالده مدري بتروح أو لا
مشعل\ مدري والله الحين زحمه ما أظن الأهل يروحون.......

*****************

أخذة زاوية من المسجد تراجع جزيئتها الي بتسمعها اليوم لما جلسة جمبها و نثرة أوراقها على الأرض
مرام\ أنتِ بتلقين المحاظرة ؟
عبير\ تخيلي دبسوها فيه
مرام\ طيب شو فيها ؟
عبير\ ما تعودت ألقي قدام الناس كذا يبي لك جرأه
مرام\ هدي نفسك و حصنيها و بتقدرين
عبير\ دعواتك
مرام\ الله يوفقك
عبير\ حد بيجي من أهلك ؟
مرام\ ما أظن
عبير\ و لا جدتك كان جبتيها ترى مره أعجبتني سواليفها
مرام\ جدتي ساكنه في حي ثانيه مع عمي خبرتهم بس مدري ممكن ما يجون
عبير\ اهااا......

************

دخل للبيت بعد ما طلع سلطان ينتظرة بالسياره طالعين مع بعض طلع للغرفه على طول بدل و أخذ أغراضه و نزل على السريع يدور على أريج
مشعل\ أرووجه
أريج و هي طالعه من الصاله\ هلا
مشعل\ أنا طالع مع سلطان شوي تبين شئ من برى ؟
أريج\ بتتأخر ؟
مشعل\ لا يعني حدود وحده كذا
أريج\ طيب أجل بروح لأمي ساعتين كذا و أرجع
مشعل\ لا خليك هناك لين أرجع و أمر أخذك
أريج\ ما راح يمدي أجهز سحور بعدين
مشعل\ نشتري من برى
أريج\ ما لي نفس الأكل من برى
مشعل\ بس اليوم
أريج\ لا خلاص أسوي عند أمي أصلا أنا مشتهيه أكلها من الصبح
مشعل\ طيب الي يريحك يالله فمان الله
أريج\ في حفظه.....

****************

في الملحق جلسة شوي تراقب قطوتها بصمت وهي تأكل لما سمعت صوت الباب الخارجي يتسكر و طلعت
فجر وهي طالعه و القطو في حضنها\ هلا والله
أريج\ هلا بك بس لا تقربين
فجر\ ليش خايفه ؟
أريج بقرف\ لا شكله مقزز
فجر\ حرام عليك وديع
أريج\ فجر بعدي تراني قرفانه من روحي مو ناقصته بعد
فجر تركة القطو من يدها و رجع للملحق و كأنه عارف طريقه\ شو فيك ؟
أريج\ و لا شئ أمي فيه ؟
فجر\ داخل بس عندها... و ترددت تكمل
أريج\ أم سعد ؟
فجر\ إيه
أريج\ و شفيك متردده تقولين طيب ؟
فجر\ مدري
أريج\ ألف مرة قلت لك أنا ما أني شايله على الناس شئ هم بعد ولدهم أتوفى مو شئ سهل.......

***************

وقفت بزاويه تشرب مويه تبل ريقها بعد ما خلصة المحاضرة لمدة ساعة كاملة
مرام\ عوافي
عبير\ يعافيك
مرام\ إسلؤبك خيالي ما شاء الله
عبير\ إيه واضح أحس أني أرتجف مع كل كلمه
مرام\ شئ طبيعي لإنك أول مره
عبير\ و أخر مره
مرام\ ههههه ليش ؟
عبير\ خلاص توبه جسمي كله يرتجف
مرام\ مجرد إرتباك و يروح يالله أنا بروح البيت
عبير\ بدري شو رأيك تروحين معي البيت ؟
مرام\ خليه بكره لإن ريم لوحدها
عبير\ طيب بكره وعد تروحين معي
مرام\ أصلا ما قدامنا إلا بكره
عبير\ صح نسيت..........

******************

بالمطبخ كانت جالسة فوق الطاولة تأكل تفاحه و تراقب أمها تطبخ و أريج الي تحس اليوم أنها ما هي طبيعية أبدا و تصرفاتها غريبه عن طبيعتها الي متعوده عليها
فجر\ أريجوه بكرة بتموتين من العطش و قولي فجر قالت
أريج\ بأكل شئ حلو ما عليك
فجر\ الله لا يبلانا حد يتسحر سمك لا و بالحمر كمان
أريج\ أعرفك تحبين السمك وش جأك عليه ؟
فجر\ أحبه إيه بس ما هو أتسحر فيه و أجلس كم ساعة بعده ما أشرب مويه
أم أريج\ زين لا تأكلين بس أختك نفسها فيه خليها تتهنى بأكلها
فجر\ بس اممممم الرئحة تغري
أريج بضحكة\ لا ما تبين ؟
فجر\ مسوين صينيتين حرام تبقى سرف
أريج\ وحده بشيلها البيت
أم أريج\ تسحري هنا يمه
أريج\ مدري يمه عشان مشعل بيمرني
أم أريج\ خلاص يدخل و تسحروا معنى الليله.......

**************

بغرفتها كانت جالسة و تفكر في حياتها شلون تختلف عن باقي البشر من طفولتها و هي تحس بالنقص في كل شئ المشاعر الحب الأمان حتى الفلوس بالحسرة من تحت يد خالتها بقرارة نفسها كانت واثقة أن فلوس الغير مهما كانت كثيرة لا يمكن تغنيك ( أنا لازم أبدل حياتي أبي أشتغل و أخذ قرض بشتري كل الي نفسي فيه اممم سيارة و بيت كبير و كل شئ لي و أمي و ماراح أعطي أحد شئ حتى أبوي هو تركني و أنا محتاجته و لا فكر فيه لازم أثبت له أني ما تأثرة ببعده و أن أمي عرفة تربيني )

****************

دخل للمجلس بعد ما أقنعه عمه ينزل يتسحر معهم جلس و هو منحرج من عمه و السبب أريج قالها نشتري أكل من برى لكنها رفضت و إلا تبي أكل أمها
مشعل بهمس\ لو مخليتنى نأكل أي شئ من برى مو أحسن ؟
أريج\ شو وراك عادي هذا بيت عمك
مشعل\ بس لو وقت فطور يهون مو سحور
أريج\ بس أنا الي طابخته
مشعل\و شو طابخه ؟
أريج\ صينية سمك بالحمر في الفرن
مشعل طالع فيها بغرابه\ شو فيك بتذبحينا عطش
أريج مبتسمه\ لا طعمها رهيب بينسيك الخوف من العطش هذا لشربة زين
أم أريج و هي داخله\ يالله السفرة جاهزة ....و هي تلتفت\ وين أبوك ؟
أريج\ دخل البيت يقول يبي يبدل
أم أريج\ زين تفضلوا بروح أناديه
مشعل\ وين جدتي ما شفتها ؟
أم أريج و هي رايحه\ خالتي نائمة يمه عشان الضغط ما تتسحر إلا شئ خفيف قريب الأذان
مشعل\ اممم شكل الأكل مغري
أريج\ بالعافيه يا قلبي,......

*******************

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 03:58 AM   المشاركة رقم: 38
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الجزء الثامن و الثلاثون



قدام إحدى المحلات كان واقف ينتظر ريم و فجر الي دخلوا المحل قدامه و حب يخليهم براحتهم لفت نظرة فستان قصير أبيض في محل قريب وقف يتأمله الفستان أعجبه لأنه كان خفيف جدا و بسيط بيكون مناسب على أريج الي تحب هـ النوعيه من الفساتين و دخل المحل بدون تردد يشتريه لها ....

:

:

:

في المحل الثاني واقفات في زاوية يختارون لهم تي شيرتات لما أنتبهوا لظل يوقف خلفهم للؤهلة الأولى فكروا أنه مشعل
....\ الأحمر أحلى ترى
ريم تجمدت و حست بالإختناق هـ الصوت ما هو غريب سمعته كثير من قبل لكن ما توقعت تشوفه ثاني ما قدرت حتى تلتفت
أما فجر من يومها تكره المغازل و هـ النوعية من الشباب\ حد طلب رأيك ؟
....\ عيونك حلوه
فجر\ ما أنتظر شهادة واحد مثلك يظن نفسه رجال روح من هنا قبل أكلم لك أخوي يربيك
....\ لا ربيني أنتِ بس بالحنان
فجر رفعت يدها تبي تضربه كف لكن ريم مسكتها و تكلمت بثقه\ لا تلؤثي يدك بهـ الأشكال لإنهم متربين على المغازل من بنت لبنت ..و ألتفتت لعادل\ أظن تعرف من أنا وش أقدر أسوي فيك المرة الأولى تنازلت بالهيئة بكيفي ممكن لأني شاركتك الغلط لكن الأن تعرف معنى تدخل الهيئة مرتين.....

****************

بعد إصرار منها دخلت معها بيتهم و أنبهرت بفخامته من الداخل عكس الصورة الخارجية الي تبين أنه بيت قديم شوي قادتها لزاوية من الصاله
عبير\ تفضلي هنا بروح أبدل و أرجع لك
مرام\ لا تتأخري ما خبرت أهلي
عبير و هي طالعه الدرج\ ثواني بس خذي راحتك ما في أحد في البيت أبد
مرام جلسة على الكنبه تتأمل المكان من حولها هادئ جدا كانت مستغربه كيف عبير قادرة تعيش مع أمها في بيت لوحدهم كذا

:

بخطئ بطيئه دخل يبي يفاجئها بأنه ما نسى طلبها منه و رجع لها و معه التذاكر هذا وقت رجوعها للبيت مشى ناحية الصاله و تجمد و هو يشوف طيف ما فارقه من أكثر من شهرين حاول يسيطر على نفسه يكذب عيونه غمضها بسرعه و فتحها لكن نفس الملامح تطالعه بنظرة لا يمكن ينساها دهشه تغلبهم و عدم تصديق أخر شئ توقعه يشوفها ما كان عارف كيف ينسحب رجوله تسمرت في مكانها و لسانه خانه
سلطان\ مرام!!!!

*************

بالمرسم مسكت فرشاتها و أخذت ترسم ثواني و تركتها من يدها بإشمئزاز و هي تحس بصداع فضيع و إختناق من رائحة الألوان طلعت للبلكونه تشم هواء الجو صاير بارد برى لكنها بدت تحس بضيق من جو البيت و الوحده فيه لؤهلة حست بقشعريرة بجسمها و ضمة نفسها بيدينها هـ الجو يذكرها بالأيام الي عاشتها بالخارج للعلاج البرودة و الوحده إن كان في الهواء من حولها أو في مشاعرها الداخليه لسى ترن في أذنها كلمات مشعل الأخيرة ( و أنتِ بعد لا تيأسي خلي عندك أمل ) معقول في باله يبي يرجعني للعلاج مرة ثانيه أنا من وقت شفت الملف الأصفر بشنطته شكيت أنه وراه شئ يارب ما أرجع هناك يارب...

*****************

في الشارع كانت تمشي و هي تغالب دموع قهر و تعب من بين كل الدنيا تشوفه هو ما تنكر أنه سبب تغيرها و ممكن الحقيقه الي تنكرها مرام أن تغيرها لجله !! غصة بدموعها و هي تقفل جوالها في وجه عبير الوجه الي جلب لها إبتسامة الطمأنينة و الأن بمجرد ما تفكر بمعرفتها بسلطان تحس أنه وجه تعاستها بدون ما تعرف شو نوع معرفتها بسلطان

:

:

نزل من السيارة و وقف قدام البحر يتنفس بعمق الدنيا صغيرة جدا معه قدام مرام ماله إلا يومين بالخبر و شافها لكن مرام تعرف عبير من متى ؟ عمرها ما حكتني عنها أصلا عبير وين و مرام وين ؟ معقول تكون تغيرت كل هـ التغير لا لا ما أظن يا خوفي تخرب عبوره بس....

***************

دخل الغرفه بحذر بعد ما قالت له الشغاله إنها نائمه أستغرب لإن الوقت لسى بدري و شافها صاحيه متمدده على السرير أبتسم و قرب منها حط الأكياس على الكمدينه و جلس على طرف السرير
مشعل\ صحيتي ؟
أريج بكسل\ ايه خلاص
مشعل\ مو بدري على النومه ؟
أريج\ مدري حسيت بالملل لوحدي و كسلت
مشعل\ طبعا راسلتني لسوق و الزحمه
أريج\ ههههه و كيف كان الجو معك ؟
مشعل\ تعبت من كثر ما ألف معهم
أريج\ فديتك الحمام جاهز مويه دافئه
مشعل\ اممم مغري
أريج\ أجهز لك أكل ؟
مشعل\ لا مو الحين
أريج\ طيب
مشعل\ هذي أغراضك لو فيه شئ ناقص يمكن مع فجر
أريج\ اوكيه
مشعل و هو واقف\ اممم أروجه
أريج\ هلا
مشعل\ الكيس الأحمر لا تفتحيه
أريج\ ليش ؟
مشعل و هو يأخذه\ خلاص بحطه بالكبت صباح العيد أفتحيه
أريج\ يذبحني الفضول
مشعل\ ياويلك
أريج\ هههه زين خلاص ما بفتحه
مشعل\ أحلفي
أريج\ قسم
مشعل\ شاطرة يا بابا
أريج حست بغصه من كلمة ( بابا ) و أبتسمت إبتسامة باهته.......

********************

من وقت نزلت من غرفتها و هي تتصل في مرام الي أستغربت من خروجها قبل ترجع لها و مستغربة أكثر أنها قفلت جوالها جلسة على عتبات الباب الداخليه و ضمة رجولها لصدرها....بتردد رجع لنفس المكان مثل الي يبي يتطمئن للوضع من بعده و إنه ما صار شئ يسئ لمرام أو له دخل بحذر و أنتبه لجلسة عبير
سلطان بعد ما جلس جمبها\ ليش جالسة لوحدك في البرد ؟
عبير\ مني بردانه
سلطان\ شو فيك ؟
عبير بضيق\ ليش أنا محد يبيني بهـ الدنيا محد يقرب مني و يبقى كلهم يروحون ليش ؟
سلطان بهت\ عبوره ليش تقولين هـ الكلام أنا معك أمك حولك صديقاتك ؟
عبير\ محد حولي وينهم صديقاتي من وقت أتخرجة محد رفع علي منهم خط.... و أنخنقت بعبرة\ و أمي أنت تعرف أنها ماراح تعيش بالسرطان أكثر من كذا كلكم تعرفون بس تخبون عليه
سلطان أخذها في حضنه\ افى عبورتي تقول هـ الكلام وين ثقتك بربي وين الأمل الي دائم تتكلمين عنه
عبير\ تعبت والله تعبت فقدت أبوي من صغري عشت الوحده و الحين أشوف أمي تموت قدامي و ما أقدر أسوي لها شئ
سلطان\ قولي أستغفر الله و أدعيلها
عبير\ أستغفر الله
سلطان\ شو جأيك الليله لا يكون أمك تعبانه ؟
عبير أخذة نفس\ لا بخير نائمه
سلطان\ طيب و ليش ما نمتي كمان و إحنا بكرة رايحين مكه ؟
عبير\ كانت عندي وحده
سلطان بتردد\ من هي ؟
عبير\ تعرفة عليها بالمسجد بس طلعت أبدل و نزلت ما لقيتها
سلطان من داخله فرح لمرام\ و هذا الي خلاك تنفجرين ؟
عبير\ مدري شو جأها حتى جوالها قفلته
سلطان بضحكة\ الوحش الي قدامك دخل عليها
عبير أنتفضت و رفعت رأسها\ أحلف
سلطان و هو يهز كتوفه\ مدري أن عندكم حد متعود أدخل على كيفي
عبير\ أتفشلت
سلطان\ ههههه شفتي ما هجت البنت هـ المره منك......

****************

بالغرفه و بعد ما قسموا بينهم الأغراض رمة نفسها على السرير بتعب
ريم\ الظاهر بجيب لي سرير عندك
فجر\ والله صدق
ريم\ إحتمال
فجر\ لا ضروري لإنه مجودي جأي بعد كم يوم تبينه يشوف جسمي مورم من ضراباتك
ريم رمتها بالمخده\ نفسي أشوفك يوم تستحين
فجر\ هههههه بتبطين
ريم\ هههه ما تعقلين
فجر\ امممم ريم
ريم\ هلا
فجر بحذر\ ممكن سؤال
ريم أنفجرت و كأنها عارفه شو بتسأل\ إيه كنت أعرفه لأكثر من سنه و أخر مره طلعت معه مسكتنا الهيئة كنت بدون تفكير مدري شلون سمحت لنفسي بس وربي الكل هاملني أيام تمر محد يدري ريم في البيت أو لا ريم عائشه أو لا الكل مشغول عني
فجر تفأجاة من إنفعالها\ طيب هدي خلاص هو ماضي الحين
ريم\ و ما أبي أفكر فيه أبي أنساه خلاص
فجر قامت من مكانها و حضنتها\ خلاص طيب بتنسي كلنا نغلط و نتعلم بس أهم شئ ما نرجع لنفس الغلط......

**************

شافها و هي تطالع التلفزيون معه و تتثأب فـ أبتسم لإن أريج لما تبي تنام تدلخ شوي و هو ينبسط عليها
مشعل\ أنتِ مو توك صاحيه ؟
أريج\ إلا بس كسل الله لا يبلأك خاطري أرجع أنام
مشعل قفل التلفزيون و جلس جمبها\ غيري جو طيب اممم شفتي أرانبك اليوم ؟
أريج\ أي بس صار برد عليها مشعل حرام معاد أبيها
مشعل أبتسم\ وين أوديها ؟
أريج\ خل السواق يبيعها
مشعل\ طيب نأكلها شو رأيك ؟
أريج حست بلوعه\ لا ما أتخيل أذبحها و أطبخها
مشعل\ السواق يذبحها و يشويها و نحن بس نأكل
أريج\ لا لا حرام شهر و أنا أربيها
مشعل\ بس أكلها حلال
أريج\ لا هذي حرام الله يخليك لا تأكلها
مشعل بضحكة\ يا البيبي زين لا تصيحين
أريج\ شعولي صدق لو ذبحتها بصيح تعودت عليها والله
مشعل وهو يقلدها\ شعولي زين خليها و حطيها بالغرفه الي فوق مو برد
أريج\ صح فكرة تعال معي فوق
مشعل\ يالله.......

**************

في إحدى الشقق المفروشة بمدينة الجبيل أستاجر شقه بأسمه قريبه من حي جدته يريحون فيها لين المغرب بعد ما خلصوا عمرتهم و رجعوا في طريقهم للكويت
ماجد و هو يكلم فهد و عاليه الي طالعين الدرج و صوتهم بدا يرتفع\ اش أنت و ياها العالم نائمه
عاليه\ خله يأخذ الكيس يدي أنقطعت
فهد\ محد قالك نزليه أنا حدي دايخ نوم يادوب شايل عمري
عاليه\ بالله و بعد شوي من ينزل السيارة يجيبه لمن بتشرب
فهد\ أنا ما أبي بنام لين باجر
ماجد\ هاتيه عنك و فكونا من هـ الصداع
عاليه\ ما بغيت
فهد\ يا أخي سكتها هذي بالعه راديو
عاليه\ أعوذ بالله منك قل ما شاء الله
ماجد\ عاليوه قدامي أدخلي يالله.....


..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 04:02 AM   المشاركة رقم: 39
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء التاسع و الثلاثون



في سريرها متمدده مغطيه نص جسمها و مظلمه الغرفه تطالع الفراغ هذا حالها من يومين لا تأكل و لا تشرب و لا تتكلم مع أحد نفسها مسدوده عن كل شئ بالدنيا و السبب سلطان و من تكون هـ العبير بحياته
ريم و هي شبه عاجزه منها\ مرام ترى تعبت منك كلي شئ يا أختي ثالث يوم هذا و أنتِ بتصومينه بس بالمويه
مرام سحبت الفراش و غطة باقي جسمها بدون أي كلمة
ريم أخذت نفس و طلعت من عندها لأبوها و أمها الي كانوا بالممر
أبو مشعل\ أكلت شئ ؟
ريم\ لا يبه
أبو مشعل\ لا حول و لا قوة إلا بالله هـ البنت وش جأها
أم مشعل\ كله منك مخليها تمشي قدام الناس كل ليله تروح المسجد أكيد وحده هناك معطيتها عين
أبو مشعل\ وش هـ التفكير الي عندك أنتِ هو المسجد ما فيه إلا بنتك يعني
ريم\ يمكن هي متضايقه من شئ بس و ما تبى تقول
أم مشعل\ وش الي مضايقها و هي كل شئ عندها
ريم بقهر\ الفلوس مو كل شئ
أبو مشعل\ روحي خليها تلبس يا ريم بأخذها المستشفى
ريم بذهول\ الحين ؟
أبو مشعل\ إيه و البسي أنتِ كمان.....

************


بتكاسل طلعت للمطبخ تحضر شئ على خفيف قبل تصحى أمها اليوم عندهم عزيمه كبيره و لازم تكون صاحيه لجل تجهز كل شئ من بدري جهزت سفره سريعه و طلعت تصحي أهلها لكن صوت جوالها رجعها و تفأجاة أنها أريج الي داقه هـ الوقت
فجر\ هلا
أريج\ صاحيه و إلا أزعجتك ؟
فجر\ لا صاحيه وش عندك ذاكرتني من السحر ؟
أريج\ أبي أمي دقيت و ما ردت وينها ؟
فجر\ نائمه وش تبين منها الحين ؟
أريج\ طيب برسل لكم ناني تساعدكم على صلاة الظهر أمي لا تعب نفسها ناني أنا معلمتها كل شئ و يدها خفيفه
فجر\ زين و أنتِ تعالي بدري كمان
أريج\ بحاول أن شاء الله
فجر\ طيب يالله بروح أصحيهم لسحور
أريج\ زين فمأن الله.......

***************

رمت جوالها على الكنبه و هي قلقانه ما هو معقول كم يوم و جوالها ما ينفتح و اليوم تسمع من أمها أنها ما تداوم بالتحفيظ كمان
سلطان\ وين سافرتي أنتِ ؟
عبير لا شعويا\ مرام
سلطان تلعثم\ مرام منو ؟
عبير\ البنت الي دخلت عليها
سلطان\ وش فيها .؟
عبير\ جوالها من ذاك اليوم مقفل و اليوم أمي تقول بالتحفيظ يقولون لها ما تجي
سلطان حس بنغزه بقلبه\ ما تعرفين رقم بيتهم ؟
عبير\ إلا
سلطان\ طيب دقي عليهم يمكن جوالها خربان شئ
عبير\ بس أخاف الناس نائمين الحين
سلطان\ أنتِ دقي و إذا حد صاحي بيردون
عبير و هي تدور بجوالها\ هذا الرقم خاص لها هي و أختها بدق عليه
سلطان\ حلو دقي طيب
عبير و بعد ما جأها صوت ريم\ السلام عليكم
ريم\ و عليكم السلام
عبير\ مرام موجوده ؟
ريم مستغربه\ نائمه منو معي ؟
عبير\ اهاا طيب قولي لها عبير تسأل عنك لأني أدق على جوالها مقفل من كم يوم
ريم\ أي هي تعبانه شوي بس تصحى أخبرها أكيد بتفرح بسؤالك
عبير\ تسلمين يالله فمأن الله
سلطان\ هاااه شو فيه ؟
عبير\ تقول تعبانه من كم يوم
سلطان طالع الفراغ و هو يتذكر طيحتها في أسبانيا قدامه.....

*****************

على السريع لبسة و نزلت لصالة و عبأتها في يدها تبي تلحق تساعد أمها لو شوي قبل يجون بيت خالها للفطور
مشعل و هو يشوفها جاهزة\ رايحه خلاص ؟
أريج\ إيه تبي شئ قبل أروح ؟
مشعل\ لا أبد
أريج\ زين ملابسك جاهزة على السرير تعال بدري هناك مشعل
مشعل\ بروح أشوف مرام و بعدين أجي
أريج\ شو قالها الدكتور اليوم .؟
مشعل\ مافيها شئ بس مدري وش الي صاير لهـ البنت
أريج\ يمكن فيه شئ مضايقها و ما تبي تتكلم
مشعل\ مدري
أريج\ تبي أروح معك ؟
مشعل\ لا خليني أشوفها أنا أول
أريج\ طيب طمني عنها
مشعل\ صار..

*****************

بالغرفه دخل عليها و سكر الباب وراه يبي يجلس معها لوحده يمكن يقدر يفهم منها شئ مرام أول ما شافته قامت من سريرها
مشعل\ خليك مرتاحه
مرام عدلت وضعيتها شوي\ مرتاحه
مشعل\ سلامات وشفيك ؟
مرام\ الله يسلمك ما فيني شئ بس هم يكبرونها
مشعل\ شو قالكم الدكتور طيب ؟
مرام\ و لا شئ و لا أعطاني و لا شئ
مشعل\ معناته فعلا ما فيك شئ يشوفه الدكتور
مرام\ شو قصدك ؟
مشعل\ يعني من مضايقك .؟
مرام\ ما أحد
مشعل\ متأكده
مرام\ أي
مشعل\ لا فيه و مخبيه عنا
مرام بخوف\ لا ما فيه شئ بس تعب
مشعل\ مرام أنا أخوك و تهميني مثل نفسي لو فيه شئ مضايقك حد مزعلك خبريني ما هو مو معقول كل مرة كذا
مرام و هي قريب تبكي\ والله ما فيني شئ
مشعل زفر بقلة حيله\ زين بخليك على راحتك اليوم لأني معزوم على الفطور و لازم أروح الحين بس برجع لك.......

**************

أنتفضت و هي تحس بالغثيان من الرائحه الي أخترقت أنفاسها و ألتفتت جهتها
أريج\ شو هذا فجر ؟
فجر\ تونه بحطها على السلطه
أريج\ يا ربي رأئحتها تخنق لا تحطينها
فجر\ قبل كم يوم مسويه سمك بالفرن وش جأك التونه أختها
أريج\ ريحتها قويه مو و الواحد صائم
فجر\ عاليه تحبها و موصيتني أسويها
أريج بنظرة\ عاليه و إلا....
فجر\ اللهم أني صائمه والله و ربي عاليه تبيها
أريج\ أحسب بعد
في هـ اللحظة دخلت عليهم ريم الي جأيه مع مشعل\ سلام أريج مشعل يبيك برى
فجر\ هيا صومي
أريج\ الحمد لله صائمه
فجر\ إيه وش يبي قبل المغرب بكم دقيقه
أريج بضحكة\ يمكن سلطه.....

***********

على السفرة أجتمعوا بسكينه ينتظرون الأذان يرتفع و يسمون بالله لكن الهدوء لا يمكن يكون حاضر بوجود فجر و عاليه بنفس المكان
عاليه بهمس\ كان خاطري أشوف زوجة عمك المغروره ليش ما جأت
فجر\ بنتها تعبانه و جلسة معها
عاليه\ اهااا صومي طيب
فجر\ أنتِ تكلمين مو أنا
أريج\ يا هـ الثنتين الي يتهامسون
عاليه\ من جأب طاري ولد هامسون الحين
فجر\ محد بس هو في رأسك
عاليه\ اللهم أني صائمه باقي دقائق خلوني أكمل يومي
أم ماجد\ إيه أدعيلك دعوة أحسن لك من ذاك الأشقر الي حتى ما يفهم وش تقولين
فجر و أريج و ريم غصب عنهم ضحكوا
عاليه بضحكة إحراج\ أبشري طال عمرك
أم عبدالله\ الله يهديكن يا يمه خلنى نسمع الأذان
أريج\ أبشري جدتي.....

****************

بتعب قامت من فراشها بعد ما شربة كأس مويه بلت ريقها تصلي المغرب أدت فرضها و هي على سجادتها فتحة جوالها و إنهالة عليها الرسائل من جوال أريج و عبير إلي أنخنقت أول ما شافتها كلها كانت خدمة موجود بأستثناء رسالة وحده من عبير ( سلام يا دلوعه كيفك ؟ كل هذا تعب و إلا تغلي امممم أنا محرجه منك بسبب الي صار ما كنت أدري أنه بيمرنا هو بعد أنحرج لأنه متعود يدخل و ما يلاقي حد عندنا بس نرجع من العمره أمرك ) رمة الجوال من يدها و كلمة متعود يدخل ترن في داخلها معقول عبير تكون خطيبة سلطان ؟؟ مثل ما أحس بس هي عمرها ما قالت لي شئ يارب أنا شو دخلني ليش صرت كذا ضعيفه قدامه ليش ؟؟....

****************

بالمجلس دخلوا وراء أمهم يسلمون على خالهم بعد ما طلع مشعل و ماجد للملحق سلموا و جلسوا شوي معه
أبو ماجد\ حيالله أريج الي ما تنشاف
أريج بمزحه\ من كثر زياراتي لسعودية خالي
أبو ماجد بضحكة\ أي والله بس الواحد شغله هناك خلاص وش يسوي
أم أريج\ و هي صادقه يأخوي خلاص قضيت عمرك كله هناك
أبو ماجد\ و الله أني خاطري أرجع حتى العيال يبون لكن وش بيدي
أم أريج\ الله يعين
أبو ماجد\ و عروستنا وش أخبارها ؟
فجر بخجل\ بخير خالي
أبو ماجد\ أي شدي حيلك رمضان الجأي نبيك معنى
فجر نزلت رأسها و أبتسمت
أم أريج\ إن شاء الله ربي يكتب الي فيه الخير

:

:

بالملحق القريب كان يتأمل المكان و بخاطرة يضحك بصمة فجر واضحه بالمكان بباله شئ يبي يسويه بس وجود مشعل مربكه طالعه بنظرة لكنه كان مشغول بجواله و هذي فرصته طلع ورقه و كتب فيها كم كلمة على السريع و حطها في سلة القطوه و التفت لمشعل مبتسم و كأنه ما صار شئ.....

****************

دخلوا البيت مع بعض و توجهوا ناحية اللفت [ المصعد ] لكنها غمضت عيونها أول ما أنفتح
أريج\ مشعل ما تقدر تزود الإضاة في اللفت
مشعل\ ليش ؟
أريج\ صرت أحس بالدوخه أول ما أدخله
مشعل\ أشوف تبشرين بس ما أظمن لك حد يعرف مره
أريج\ دايخه بجد
مشعل قفل اللفت\ خلاص لا تدخلين و أنتِ دايخه قفلي عيونك شوي ... نزل بجسمه لمستواها و لمس جبينها بيده\ دافئه
أريج\ أحس بالبرد و النوم شكلي بزكم
مشعل أنحنى عليها\ مسكي فيني زين
أريج\ لا تشيليني مع الدرج طويل
مشعل\ زين غمضي عيونك ...و كمل كلامه لساتي\ هاتي كرسي حق مدام فوق بعدين
أريج حطة رأسها على صدره و هي مغمضه عيونها و مستسلمه لسماع نبض قلبه بتعب يسري في جسمها مو طبيعي......


..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 04:05 AM   المشاركة رقم: 40
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء الأربعون



طلع الدرج و في يده صينية الأكل بداخله كان يضحك هـ الحركة بدت تكثر منه طواعياَ يعملها لها كل ما تعبت و كأن صحتها من فترة في تدهور صايرة مناعتها ضعيفه جدا لازم يفاتحها بموضوع العلاج في أقرب وقت دخل وشافها راجعه نائمه و هو توه مصحيها حط الأكل على الطاولة و قرب منها
مشعل\ أروجه يالله أصحي كلي
أريج سحبت الفراش و غطة وجهها و بصوت مبحوح\ ما أبي
سحب الفراش عنها مشعل\ حبيبي قومي عشاني بس كلي شوي و خذي مسكن عشان تخفين و تصومين
أريج كانت تهذر بدون وعي من كثر الحمى\ بردانه أنا كيف أصوم
مشعل\ لما تأكلين تدفين أفتحي فمك يالله
أريج و هي تتذوق\ مر
مشعل\ لا ما هو مر هذا الطعم من حلقك
أريج تركة المخده و نامت على رجله و غمضت عيونها\ بنام خلاص شبعت
مشعل أبتسم و هو يحس أنها فعلا ما هي في وعيها فـ أخذ الكمادة بللها و رجعها على جبينها\ طيب فكي فمك خذي الحبه
أريج بدون وعي\ لا خلاص أنا أحبه
مشعل بضحكة\ منهو ؟
أريج\ مشعل بس هو ما أدري أنا أخاف أقوله و هو يحب وحده ثانيه أنا تعبت أفكر متى أقوله هو ما يقول شئ
مشعل كان يضحك من قلبه و كمل معها\ لا هو قالي أنه يحبك كمان بس يبي يسمعها منك أول
أريج\ خلاص أقوله بس متى ؟
مشعل\ هالحين
أريج\ لا هالحين بردانه
مشعل أنفجر ضحك و مددها على المخده و غطأها زين\ بس هو ماهو بردان و بيقولك أحبك أريج......

***************

بالملحق طلعت تحط أكل لـ دودي قبل تنام فتحة العلبه و كبتها له بالصحن و طلع يأكل و هي تتأمله بصمت فجأه شد أنتباهها ورقة مكان القطو أخذتها و فتحتها تقرأها و أبتسم كل ما فيها ( يعني مكوشه حتى على الغرفة الي مقابل المجلس أن عرفت يوم أنج تجلسين فيها و فيه رياييل بالمجلس نتفتج ......مجودك ) فجر ضحكة براحه و حطة الورقة بجيب بيجامتها [ هين تنتفني يا مجود لا و واثق الأخ مجودك هههه صدق أني مفضوحه عنده بس كله من هـ العاليه أن ما وريتها السنع ]....

*****************

راجعين من الحرم مع بعض بعد ما أدو صلاة الظهر عبير كانت تسرع بخطواتها تبي تلحق تشوف أمها الي ما قدرت تنزل معهم تصلي لأنها تعبانه
سلطان مسك يدها و همس\ وشفيك مسرعه أنتِ ؟
عبير\ بشوف أمي والله قلقانه عليها
سلطان\ توي داق عليها بخير
عبير\ حتى لو ما برتاح لين أشوفها بعيوني
سلطان\ قلت لك هي بخير لا تحسسينها بخوفك تتضايق
عبير بأستسلام\ زين
سلطان\ تعالي معي بشتري دهن عود لمشعل
عبير\ يااه هـ المشعل وش رأيك تشري لأهله كلهم بعد
سلطان بضحكة\ يستاهلون والله عنده أخت وش حليلها
عبير بنظرة\ أتزوجها طيب
سلطان غمض عيونه على طيف مرام\ اللهم أني صائم
عبير\ كويس أنك تذكرت
سلطان\ أمشي بس
عبير\ لا أله إلا الله تونا نقول صائمين وش يدخلنا محل العود بنفطر أصلا ما بتحصله فاتح الحين
سلطان و توه يستوعب\ هاااه أي صح طيب ذكريني بعد المغرب لأن الفجر بنرجع الخبر....

***************

تحرك في فراشه و هو يحس الصداع بيذبحه الصبح كله ما قدر ينام من أريج و الحمى الي كانت ترتفع و هي كالعادة تكره المستشفى و يومه و رافضه تروح طالع فيها كيف نائمه بأهمال و شعرها لاصق بجبينها من شدة التعب و جبينها الي يتعرق و كأنهم بالصيف أبتسم و هو يتذكر أنها قبل كم ساعة قالت له أحبك و أعترف هو لها بحبه حتى لو كانت من غير وعي منها هو متأكد أنها صادقه فيها
مد يده ولمس جبينها لسى حار لكنه أفضل من الفجر مشعل\ أروجه
أريج فتحت عيونها بتعب\ هممم
مشعل\ أصحي يالله بيأذن المغرب
أريج\ كم الساعة ؟
مشعل\ أربع و نص
أريج\ اممم ما صليت الظهر و العصر ليش ما صحيتني ؟
مشعل\ أنا بعد توي صاحي قومي صلي و تعالي هنا بالصالة بخلي ناني تجيب الفطور
أريج بتعب\ ما فيه حيل أبي مويه و بس
مشعل و هو طالع من الغرفة\ زين صلي يالله و برجعلك......

***************

دخلت عليها الغرفه و معها صينية حطتها على الطاولة وجلسة
ريم\ قومي أفطري معي
مرام\ مالي نفس
ريم\ مرام عاد هذي ما هي حالة معك ترى حرام الي تسوينه بنفسك و فينا
مرام\ أنا مسويت فيكم شئ
ريم\ لا والله و حالتك هذي عبالك ما نفكر فيها ترى لمعلوميتك مشعل أمس وحنا رايحين بيت عمي قال بيأخذك لطبيب نفسي
مرام بضيق\ ما أني مجنونه
ريم\ منتي مدجنونه بس عندك مشكلة نفسيه لازم تنحل
مرام\ ما فيني شئ بس تعب خلاص ليش ما تصدقون
ريم\ طيب أنا مصدقتك خلاص بس التعب ما راح يروح إذا ما أكلتي قومي أذن و أنا أترجاك......

**************

بعد ما يأس منها أنها تأكل شئ طلع من الغرفه أخذ نفس عميق و أتصل فيها هي الي بتقدر عليها أكثر منه
مشعل\ السلام عليكم
أم أريج\ و عليكم السلام هلا يمه
مشعل\ أعذريني عمتي متصل هـ الوقت
أم أريج\ عسى مأشر يمه صوتك ما هو عاجبني
مشعل\ و الله بس أريج مرتفعه حرارتها من أمس و ما هي راضيه تأكل قلت تجين تشوفينها تأكل معك شئ
أم أريج\ بسم الله عليها أمس عندنا ما فيها شئ
مشعل\ لا من رجعنا و هي تقول تعبانه
أم أريج\ يا عساني فداها هـ البنت خلاص الحين أجي أشوفها
مشعل\ خلاص أنا أجيك الحين عمتي أخذك
أم أريج\ لا يمه خلك عندها عمك فيه الحين يوصلني....

*************

دخل البيت و هو بالقوة شايل عمره و طلع لمرام على طول فوق دق الباب و دخل عليها و أبتسم مرام اليوم وجهها متغير شوي للأحسن أكثر من أمس
مشعل\ ما شاء الله لا وجهك اليوم أحسن
مرام خافة أنه فعلا جأي يخذها لدكتور نفسي مثل ما تقول ريم\ أي أحسن
مشعل جلس على الكرسي بتعب\ الحمد لله أكلتي طيب ؟
مرام\ إيه
مشعل\ زين إلا وين ريم ؟
مرام\ يمكن عند فجر قبل شوي كانت عندي
مشعل\ و الوالده ؟
مرام\ مدري ما شفتها اليوم
مشعل بضيق\ ونعم الأم
مرام أبتسمت له و فضلت تغير الموضوع\ شخبار أريج ؟
مشعل و هو يتثأب\ تعبانه من أمس حرارتها مرتفعه
مرام\ لا ما تشوف شر ما راحت المستشفى ؟
مشعل\ لا معنده ما تبي هالحين جأت عمتي عندها و أنا طلعت
مرام\ الله يشفيها
مشعل و هو يقوم\ أمين يالله أنا رايح تبين شئ ؟
مرام\ خلك طيب وين بتروح ؟
مشعل\ مدري والله......

****************

تنفست براحه بعد ما أكلت زين و أخذة مسكن و بدت شوي تركز و تخف حرارتها
أريج\ خلاص يمه و الله أنا زينه
أم أريج\ بس العصير أشربيه و خلاص
أريج\ أبي أخذ دش
أم أريج\ طيب يمه الحين أجهز لك الحمام بس خلصي العصير
أريج\ يمه أرتاحي ناني تجهزة تعبتك
أم أريج\ لا تعب و لا شئ يمه
أريج\ خلي مشعل يجي بس أقلقك على الفاضي و إلا أنا زينه
أم أريج\ لو لا خوفه عليك ما كان كلمني
أريج\ وين راح يمه هو قالك ؟
أم أريج\ قال بيصلي و يشوف مرام و يرجع
أريج\ ما نام زين شكله.....

**************

في الملحق دقة على أمها و تطمئنة منها على أريج و صحتها بعد ما كانت قلقانه عليها
ريم\ شو تقول عن أريج ؟
فجر\ بخير
ريم\ حمد لله
فجر\ خرعنا أخوك لمن دق
ريم\ يمكن خاف عليها
فجر\ و هي عنيده ما تروح المستشفى
ريم\ الله يعينها ما شافت من وراء المستشفيات خير غصب بتكرها
فجر\ أي والله إلا وش أخبار مرام نفسي أتصل فيها بس أخاف تتضايق مني
ريم\ أصلا هي معاد تفتح جوالها
فجر\ شو جأيها البنت ؟
ريم\ مدري والله يأسة منها خلاص حتى مشعل يقول يبي يوديها دكتور نفسي
فجر بذهول\ لذا الحد ؟
ريم\ هي لها شهرين مهي طبيعية بس الله يعين......

*************

بقلق نزلت الجوال و بلعت غصتها و أبتسمت لأمها بوهن
أريج\ يمه جواله مقفل بس أكيد بيجي بعد شوي يمكن بطاريته خلصت
أم أريج\ أن شاء الله ما عليه شر
أريج\ خلاص يمه تعبتك اليوم روحي البيت أرتاحي
أم أريج\ و أنتِ تجلسين لوحدك .؟
أريج\ يمه مشعل أصلا دائم يطلع قبل السحور بتلاقيه راجع
أم أريج\ زين يمه و أنتِ الحين زينه يومي أروح ؟
أريج\ الحمد لله أحسن
أم أريج و هي تطلع جوالها\ زين بدق على أبوك أشوف جدتك تلاقين فجر و ريم رفعوا لها ضغطها بهبالهم
أريج\ ريم عندكم ؟
أم أريج\ أي ما شاء الله عليها تعودت علينا و تعودنا عليها
أريج\ أحسن لها من بيتهم......


*****************


..
..
..


 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبه, الحسن, الشموع, عندما
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:39 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية