لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-11-11, 04:56 AM   المشاركة رقم: 56
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء السادس و الخمسون



طلعت لعمها الصاله و هي ترسم ملامح أبتسامه مقتوله على وجهها تغطي فيها كم التعب و السهر الي قاعده تعيشه
أريج\ حيالله عمي
أبو مشعل\ الله يبقيك يبه طمنيني وش أخبارك و كيف نمتي لليلتك ؟
أريج\ حمد لله بخير عمي عندي الشغالات لا تقلقون عليه
أبو مشعل\ يبه حنا نبي نتطمئن عليك أنتِ حامل و ما هو زين تجلسين لوحدك
أريج\ ما تقصرون عمي هالحين تبداء أجازة الحج و البنات ما عندهم شئ ما بيخلوني
أبو مشعل بتردد\ ما أتصل مشعل ؟
أريج بهدوء\ لاه عمي
أبو مشعل\ لا حول و لا قوة إلا بالله ما خليت مكان إلا سألت عنه
أريج\ ما عليه عمي أكيد بيرجع يوم الأنسان وين ما راح مرده لأهله
أبو مشعل طالع فيها بغرابه من كم يوم منفعله و كل كلامها مشعل ما هو راجع و الحين تتكلم بهدوء مثل الي ضامن رجوعه\ ما كان كلامك من قبل أنه بيرجع
أريج بربكه\ كنت منفعله عمي و متفاجئه من فعلته بس هديت فكرت زين يمكن هو محتاج يريح أعصابه و يرجع
أبو مشعل\ أريج يبه
أريج\ هلا عمي
أبو مشعل\ صدق مشعل قالك ما يبي عيال ؟
أريج تنفست بعمق و تكلمت\ هو من أتزوجنا ما فاتحني بموضوع العيال فكرت أنه ما يبي يضايقني لأني تأخرت شوي بس لما حملت مدري شو صار له تضايق و عصب مني...و بتردد\ قالي جبتي فوق رأسي مصيبه حسيت أنه ما يبيني أحمل....

*****************

طلعوا من الأختبار مع بعض و بدون أي تفكير مشوا على طول للسياره
ريم\ افف حتى أخر يوم أختبار
فجر\ رحمة الله على المدرسه بس
ريم\ أي والله إلا حليتي زين ؟
فجر\ ما أظن
ريم بضحكه\ أحسنتي
مرام و الي كانت في السياره تنتظرهم\ تأخرتوا
ريم\ تو نخلص أختبار
مرام\ وشو سويتوا يا فالحات ؟
فجر\ صفر مع مرتبة الشرف
ريم\ أجل أنا وش أقول
مرام\ من أولها
ريم\ نعطيها بروفه عن عقلياتنا
فجر\ هههههه صح
مرام\ تبون البيت و إلا نروح لأريج ؟
فجر\ ياليت والله من أمس بالي مشغول عليها
مرام و هي تكلم السواق\ روح بيت مستر مشعل........

*******************

في طريقه لشركه كان يسوق و كل تفكيره في كلام أريج الي بداء يتظارب و أرتباكها و كأنها عارفه شئ و تحاول تخبيه عنهم اليوم في كلامها معه دافعت عن مشعل كثير [ رغم الي سواه فيها تدافع عنه وش سالفتك يا أريج و وين أرضك يا مشعل تريحني ] قطع تفكيره صوت جواله و ألتفت له شاف رقمه و أستبشر خير
أبو مشعل\ هلا بولدي
سلطان\ تسلم عمي الله يحييك
أبو مشعل\ بشر ياولدي عسى معك علم زين
سلطان\ و الله يا عمي داق أستبشر من عندك
أبو مشعل بأحباط\ على حطة يدك
سلطان\ الله يهديه بس أنا طالع للبحرين اليوم في مكان كنا نمره كثير
أبو مشعل\ تظنه هناك ؟
سلطان\ نحاول
أبو مشعل\ الله يكتب الي فيه الخير.....

*******************

سرحانه و كل تفكيرها بمشعل و من تكون هـ الي بحياته و بين ضحكهم و سوالفهم الي يحاولون بها يطلعونها من الجو الي كانت تعيشه ألتفتت لمرام الي على ما يبدو كانت تكلمها من فترة بدون ما تدري هي شو تقول بالضبط
أريج\ شو قلتي ؟
فجر\ أصلا أنتِ منتي معنى من الأساس
أريج\ لا والله بس تذكرت شئ شغل بالي
مرام\ أقولك كلمت عبير أمس تقول كانت تتكلم مع خالها عن مشعل و زل لسانه بكلمه
أريج بأندفاع\ شو هي ؟
مرام\ قال هو عمل كذا لأنه ما قدر يواجهها و لما سألته من هي تلخبط و قال بطلي لقافه
أريج [ من هي يعني غير الي بحياته كيف بيقوى يقولها أريج حملت و خربت علينا كل شئ ] بنفس عميق تكلمت\ مدري مشعل ما كان يقول لي شئ
ريم\ يعني ممكن سلطان يعرف مشعل وين
مرام\ ما أظن لأن أبوي كلمه كم مره يقول ما يدري عنه
فجر\ يمكن يدري بس ما يبي يقول
أريج بهدوء\ لا سلطان من قبل مشعل يروح بيومين ما شافه لأنه كان مشغول مع أخته
ريم\ بس يقدر يتصل فيه
مرام\ لو أتصل بيخبرنا يعرف أنا قلقانين عليه.......

*****************

أخذة القهوة و طلعت الصاله وين ما كان زوجها و أمه جالسين
أبو أريج\ إلا وين فجر اليوم ما شفتها ؟
أم أريج\ راحت لأختها مع بنات عمها
أبو أريج\ وشو سوت في أختبارها
أم أريج\ تقول أن شاء الله زين
أم عبد الله\ فجر شاطرة ما ينخاف عليها
أبو أريج\ بس الي صار معنى هـ الأيام أكيد ما خلاها تذاكر عدل
أم أريج\ أي والله يا عبد الرحمن الي صار ضايقها البنت ما عاد تنام من التفكير في أختها و ملكتها
أبو أريج\ ما كلمتي أخوك أنتِ ؟
أم أريج بتردد\ ما نقول لفجر طيب أول ؟
أم عبد الله\ وش بتقولون لها
أبو أريج\ بنأجل ملكتها لين تهداء أختها
أم عبد الله\ يا حسرتي على بناتي عين و صابتهم
أبو أريج\ ولا تقولون لأريج شئ.....

**************

نزلت من السيارة و قادتها خطواتها لداخل مهما صار تضل هذي أختها الوحيده و مالها حد غيرها بالدنيا بعد زوجها و عيالها
مها بذهول لمنظر خالتها\ خالتي هلا تفضلي
أم مشعل\ أمك موجوده ؟
مها\ أي داخل
دخلت أم مشعل و جلسة بالصاله و هي شارده تفكر بحالها
أم مها قربت منها و هي مستغربة تغير ملامح أختها\ هلا بأم مشعل حياك
أم مشعل بحسرة\ وينه مشعل راح يا ليلى راح
أم مها\ تعوذي من أبليس يا أختي وش هالكلام هو ما هي أول مره يسافر
أم مشعل\ هـ المره قلبي ما هو مرتاح ولدي فيه شئ
أم مها\ قولي لا إله إلا الله مرده بيرجع لك و لزوجته و لولده
أم مشعل غصب عنها دمعة عينها\ ما يبيه يا ليلى ما يبيه مشعل حتى ما يبني أفرح بشوفة عياله
أم مها\ من يقول هـ الكلام ؟
أم مشعل\ هو قايل لزوجته
أم مها\ أستغفر الله العيال هديه من ربه وش جأيه مشعل
أم مشعل\ مدري ولدي معاد هو صاحي
أم مها\ أذكري الله و أدعيله....


****************

غصب عنها ضحكة على منظرهم ثلاثتهم يتثأبون يغالبون النوم قدامها
أريج\ هههههه الغرف فاضيه فوق
فجر بكسل\ فديت الضحكة لو أنها طنازه
ريم\ أي بس حيلي متكسر أتحرك
مرام و هي تتثأب\ و الله أنا مواصله
فجر\ و أنا نائمه ساعتين بس
أريج\ ناموا عندي طيب
ريم و هي واقفه\ من غير ما تقولين لا أحد يصحيني
مرام\ ما بتروحين معي البيت ؟
ريم و هي طالعه الدرج\ لا
أريج\ و ليش بتروحين البيت خلك هنا ؟
مرام\ يعني بنام الحين ما بنصحى إلا أخر الليل بنزعجك
أريج\ شو هـ الكلام لا أزعاج و لا غيره البيت بيتك
مرام\ تسلمين
فجر و هي قايمه\ بدق على أمي أقولها بنام عندك
أريج\ سلمي عليها......

*******************

وقف قدام الباب ينتظرها بعد ما اتصلت فيه يمرها بيت أختها لأنها تعبانه و ما فيها ترجع مع السواق
أبو مشعل\ تأخرتي وشفيك ؟
أم مشعل\ هذاني جيت
أبو مشعل\ وش عندك رايحه لأختك اليوم ؟
أم مشعل\ طاقه روحي يا عبد الله خلاص ما عاد فيني صبر رجع لي ولدي
أبو مشعل بضيق\ لا إله إلا الله هو أنا الي مخبيه عنكم وشفيك أنتِ
أم مشعل\ أنا أم و ولدي ما هو بخير ودني لأريج
أبو مشعل\ البنت ما تدري عنه شئ اليوم رحة لها
أم مشعل بأندفاع\ وش قالت لك أتصل فيها مشعل ؟
أبو مشعل بتنهيده\ ما أتصل
أم مشعل\ يا حسرتي عليك يا مشعل هو أنت بخير و إلا صاير لك شئ
أبو مشعل\ أذكري الله يا حصه بأذن الله ما فيه إلا الخير
أم مشعل\ و ليش ما يتصل يطمنئ كأنه بخير ؟
أبو مشعل\ و هو أنا أدري عنه ولدك ما خربه غير الدلع من يوم يومه ما يهتم لشئ...

*********************

نزلت جوالها بملل و ألتفتت له بضيق يبدو مالها نصيب تطلع اليوم
سلطان\ وشفيك ؟
عبير\ أول شئ صحيتها من النوم
سلطان بضحكة\ و بعدين
عبير\ ما هي في بيتهم في بيت أخوها
سلطان\ عادي أوصلك عندهم
عبير\ مدري أخاف أضايق أريج
سلطان\ ما أظن أجلسي عندهم شوي يغيري جوهم
عبير\ هو نفسي حتى مرام قالت تعالي عادي
سلطان\ و شو قلتي لها ؟
عبير\ أشوف و أرد عليك
سلطان\ أجل أتصلي و قولي لها جأيه
عبير\ رأيك ؟
سلطان قام لأنه ما هو قادر يسمع همس مرام يخترق كيانه مره ثانيه\ بلا دلع إذا تبين تروحين أنا بالسياره خمس دقائق و بمشي....

*****************

نزلت مع الدرج تشوف أريج وين مرت الصاله و المطبخ مالها أثر و راحت لها الغرفه دقت الباب و دخلت
أريج\ هلا مرام
مرام\ بتنامي ؟
أريج\ لا بدري بس ممدده أنتِ وش مصحيك ما أرتحتي بنومه ؟
مرام\ لا نمت و نسيت أصمت جوالي صحتني عبير
أريج\ شخبارها و أخبار أمها ؟
مرام\ بخير ما عليهم
أريج ببسمه\ وشفيك بفمك حكي ؟
مرام\ بصراحه هي كانت بتجي لي البيت و قلت لها أني عندك
أريج و كأنها فهمت\ أي و بعدين
مرام\ راح تجي هنا عادي ؟
أريج\ طيب عادي حياها البيت بيتكم
مرام\ يعني ما يضايقك ؟
أريج\ لا طبعا
مرام\ مشكوره بروح أصحي ريم و فجر
أريج\ قولي لناني تجهز قهوة بعد.....

*****************

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 04:57 AM   المشاركة رقم: 57
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الجزء السابع و الخمسون



الأيام تمر بشكل بطئ و كئيب على المنتظر و خصوصا إذا كان ما يعرف شئ عن الشخص الي ينتظره دخلت عليهم لصاله و كل أمنيتها تغمض عيونها و ترجع تفتحها تلقى كل شئ راجع مثل أول كل همها رضاء أمها و أبوها لا زواج لا مشعل و لا هم الي في بطنها و الأهم بلا حب و عذابه سلمت و تفاجأة بسكوت أمها و فجر لثواني
أريج بذهول\ شو فيكم من شفتوني سكتوا ؟
أم أريج نظرة في فجر و غمزة لها\ هلا و الله تو ما نور البيت لا أبد يمه ما فينا شئ حياك تفضلي
أريج بصدمه\ عرفتوا شئ عن مشعل و ما تبون تقولون لي ؟
فجر صرخت فيها بقلة صبر\ لا و مشعل أنسيه فاهمه ما عاد أبي أسمع أسمه
أريج\ شو مسويلك شو فيكم ؟
أم أريج كانت فاهمه عصبية فجر على مشعل بسببه راح تتأخر خطبتها لكن أريج مالها ذنب تصب قهرها فيها\ فجر روحي غرفتك
أريج بعصبيه\ لا يمه ما راح تروح و فهموني شو فيكم الحين
فجر بأنفعال\ بسبب زوجك المحترم بكنسل ملكتي
أريج أنصدمت و أخذت نفس عميق\ من سمح لكم تأخرونها ؟
أم أريج\ يمه حنا لسى بس كلام حتى خالك ما خبرناه
أريج\ و لا تفكرون تكلمونه و الملكه بتصير الخميس يعني بتصير
أم أريج\ يمه بس شلون نسويها و مشعل ما ندري وين و بيت عمك هذا حالهم
أريج بعصبيه و صراخ\ مشعل لما راح ما فكر في أحد وراه بتجلسون تحسبون له حساب و بيت عمي عندهم خبر من أول الي بيجي الباب مفتوح و الي ما يبي براحته
فجر\ بس أبوي رافض خلاص
أريج بنرفزة\ أنا أكلمه مالك شغل
أم أريج بخوف\ طيب يمه هدي هالحين يرتفع ضغطك و أنتِ حامل مو زين عليك
أريج تنهدت بتعب فيني الي أكبر من أرتفاع ضغط يمه....


***************

شافتها جالسه في الصاله لوحدها تطالع الفراغ من كم يوم ما هي عاجبتها لا تطلع و لا تنام زين جلسة قريبه منها و بهدوء
مرام\ يمه
أم مشعل همسة بنعم بدون ما تغير وضعيتها
مرام\ شو فيك أنتِ تعبانه ؟
أم مشعل\ لا
مرام بخوف\ و ليش جالسه لوحدك و سرحانه كذا ؟
أم مشعل\ أفكر بمشعل بيكمل شهر غائب و هو لا حس و لا خبر
مرام\ الله يهديه
أم مشعل بنبرة حنان\ مدري هو يأكل يشرب ينام زين الناس
مرام كانت تحاول تهديها\ يمه مشعل ما هو صغير يعرف مصلحة نفسه لا تخافين عليه
أم مشعل\ قلبي ما بيرتاح لين أشوفه بعيوني
مرام\ راح تشوفيه أن شاء الله بس أنتِ هدي حالك......

*****************

بداخلها كانت صرخه لو أطلقتها ممكن تفجر العالم لكنها مجبورة تكبت بصدرها تنفست بعمق و زفرة
أريج\ لا يا جدتي لا شو هـ الكلام معقوله تفكرون هذا التفكير
أم عبد الله\ أجل قولي لنا شئ يتصدق
أريج بقهر\ كل الي أعرفه قلته ليش تتبلؤني بالطلاق
أم عبد الله\ ما هو هذا ما هو تصرف حرمه عاقله تجلس في بيت واحد ما يندرى وين أرضه
أريج\ يا جدتي أنا مستغربه كيف تتكلمين في مشعل كذا بالله أنتِ مو قلقانه عليه ؟
أم عبد الله\ و تصرفه هذا ما هو غلط يومه يتكرنا ما نعرف هو حي و إلا ميت
أريج حسة بغصه\ جدتي لا تقولين ميت و الله أموت وراه
أم عبد الله بلؤم\ يا يمه أنا ما هو هائن عليه أشوفك بهـ الحاله
أريج\ ما فيني شئ بس خلوني في بيتي أنا أرتاح هناك
أم عبد الله\ زين بتجلسين لين تولدين لحالك و مشعل ما رجع
أريج بخوف حطة يدها على بطنها\ لا جدتي بيرجع أن شاء الله بيرجع....

****************

نزلت مع الدرج و هي تقلب في جوالها شافتهم جالسين بالصاله و ملامحهم جدا كثيبه
ريم\ شو فيكم ؟
مرام\ و لا شئ
ريم بهمس\ و ليش أمي وجهها كذا
مرام\ تعبانه تفكر في مشعل
ريم\ ما عليه يمه أن شاء الله ما فيه إلا الخير
أم مشعل\ من يطمني عليه بس
أبو مشعل\ أذكري الله بأذن الله خير
أم مشعل\ قومي يا ريم هاتي جوالي خل أدق على أريج ما بيريح قلبي على ولدي غيرها
ريم بحذر\ يمه أريج اليوم مره تعبانه حتى عند أهلها
أبو مشعل بخوف\ وشفيها ؟
ريم بتردد\ اممم مدري أنتم تعرفون أن ملكة فجر الخميس و عمي قال لهم بيأجلها يوم عرفت أريج عصبت عليهم و قالت بتسوونها بالغصب
أبو مشعل\ و ليش ما يسوونها دام هم محددين من أول
أم مشعل\ كيف يسوونها و مشعل ما ندري وين ؟
أبو مشعل\ ولدك كان يدري بملكة بنت عمه لو هو حاسب لهم حساب كان حسبوله
ريم\ هي أريج الي عصبت عليهم يسوونها و إلا عمي قال بيأجلها
أم مشعل\ أريج تعرف عن مشعل شئ و ما تبي تقوله
أبو مشعل\ وش بتعرف يعني خلوها بحالها
مرام بأنفعال\ يبه بس هي زوجته معقول ما قال لها أي شئ قبل يروح......

*******************

دخلت البيت وهي تحس أنها تبي تكسر كل شئ حولها و تطلع قهرها فيه تأملت المكان حولها فارغ جدا من معنى الحياه حتى الأنوار صايره شئ غير معترف فيه بالبيت
أريج بهدوء\ شغلي الأضاة كلها ساتي لا تخلي بيت كذا
ساتي\ اوكيه مدام حتى فوق ؟
أريج بدون تفكير\ أنا طالعه فوق خلاص بيشغل معي
ساتي\ رتب غرفه فوق ؟
أريج\ لا خليها مثل ما هي
ساتي\ اوكيه مدام
تركتها أريج و طلعت فوق مرت من جمب المرسم فيها شوق كبير لرسوماتها و ألوانها و بدون أي تردد دخلت و أخذت لوحه حطتها فوق رجولها و بدت ترسم فيها بالرصاص ملامح مسيطرة على تفكيرها [ يا ترى وينك يا مشعل ].......

****************

دخلت لها الغرفه و شافتها تصلي فجلست على طرف السرير تنتظرها لجل تسمع منها و تريح بالها
أم عبد الله بعد ما سلمت\ هلا يمه بغيتي شئ ؟
أم أريج\ أي يا خالتي بشري وش قالت لك أريج ؟
أم عبد الله\ أبد ما قالت شئ
أم أريج\ يعني أنتِ سألتيها مشعل مطلقها و إلا لا ؟
أم عبد الله\ تقول لا
أم أريج تنفست براحه\ الحمد الله أجل ليش ما تجي عندنا لين يرجع
أم عبد الله\ عاد تقول ما ترتاح إلا في بيتها
أم أريج\ عنيده هـ البنت ما تبي تريح قلبي عليها
أم عبد الله\ و الله قلبي أكلني عليها هـ البنت ما شافت الهناء بحياتها لكن الله كريم بكره عيالها يعوضونها
أم أريج\ أي والله ربي يعوضها يالله خالتي قومي معي نتعشى
أم عبد الله\ يالله بسم الله....

********************

كانت مستغربه من نفسها كيف أنفعلت بهـ الطريقه و قالت أن أريج ممكن تكون تعرف شئ عن مشعل و مخبيته عنهم تأففت بضيق و دخلت على ريم
مرام\ شو تسوي ؟
ريم\ أفكر شو أشتري هديه لفجر
مرام بغرابه\ بتروحين !
ريم\ أيه و لا يكون أنتِ مو رايحه ؟
مرام\ مدري أنتِ ما تشوفي أمي كيف تعبانه
ريم\ فجر مالها ذنب هي أتصلت عليه تبكي أصلا
مرام\ ليش ؟
ريم\ يعني تتوقعي ليش هي تفكر في أختها أريج مره تعبانه و خائفين يرتفع عندها الضغط و هي حامل ما هو سهل الي يصير معها و لا يقدرون يزعلونها بعدين ملكة فجر محدده من أول و هي ملكة عائلية ما هم عازمين حد
مرام بلؤم\ شكلي تبليت على أريج
ريم\ أظنك تعرفين مشعل من قبل و طبعه
مرام\ ما عنده مسئولية
ريم\ الله يهديه
مرام\ متى بتروحي تشتري هدية فجر ؟
ريم\ أكيد بكره ما في وقت غيره
مرام\ اوكيه بروح معك.....

**********************

دخلت عليه الغرفه و شافته يخبئ كيس وراء ظهره عنها و بضحكة شيطانيه قربت منه
عاليه\ يعني ما بتخليني أشوف هدية العروس ؟
ماجد\ لا طبعا و بطلي لقافه
عاليه\ افى يالزمن بعد ما كنت مرسول الغرام بينكم صرت الحين ملقوفه
ماجد حب يغيضها\ تكفين عاد من زين أخبارك عنها كلها مالها طعم
عاليه\ لاه لاه هذا و أنت لسى ما ملكة أجل بكره صدق بنسى أن عندي أخ كبير
ماجد\ و خالد و ياسر وين ؟
عاليه\ قطيعه ما يطلع منهم خير
ماجد بفخر\ يعني تعترفين أني و نعم الأخ
عاليه بضحكه\ ولووو حلم كل فتاه
ماجد\ ههههههه روحي زين
عاليه طلعت من جيب بنطلونها علبه صغيره و مدتها له\ مبروك ماجد صدق أنا مبسوطه لك
ماجد أخذها و أبتسم\ يبارك بعمرك يالغاليه مالنا غنى عنك علويه........

********************

بغرفتها كانت جالسه فوق السرير و ضامه رجولها تطالع بعيد لما دخل عليها أبوها و وقفت بسرعه
فجر\ هلا يبه حياك
أبو أريج\ وينك ما تعشيتي معنى بنتي ؟
فجر\ مالي نفس هــ الحين يبه بعدين أكل
أبو أريج بضحكه\ بكره يقول لنا ماجد بنتكم ضعفانه ما تكلونها
فجر بحياء\ يقول الي يبيه
أبو أريج\ و ليش تقولينها بدون نفس
فجر\ ما فيه شئ يبه
أبو أريج بحنان\ يبه أنا هذا أسعد يوم لي الي أشوفك فيه مبسوطه مع رجال يصونك و يحميك
فجر بقهر\ يعني في النهاية مو كل الرجال زي بعض
أبو أريج\ لاه يا يبه لا تحكمي بفعل غلط من واحد على الكل أنا عارف أن الي صار مع أختك ضايقك لكن ماجد ما هو مثل مشعل و أنتِ عارفه
فجر بتردد\ طيب يبى ما تظن عمي بيزعل عشان أنا ملكة ؟
أبو أريج بحب\ بعد الي صار لأريج تعلمت زين أن سعادتكم عندي أهم من كل شئ بالدنيا حتى من نفسي
فجر ضمته بحب لا يمكن ينوصف\ لا يبه لا تقول كذا أنت عمرك ما قصرت معنى بشئ
أبو أريج بلؤم\ مع أريج قصرت هــ المره يوم زوجتها لواحد ما عنده مسئولية لكن كلامها اليوم صحاني مشعل ما حسب لأحد حساب على الي سواه مالك ذنب تنتظرينه عيشي فرحك يا يبه.....

*******************

بالمرسم تأملت رسمتها لملامحه و أبتسمت بقهر كأنها تحاكيه [ قسيت عليك اليوم كثير لكن أنت الي جبرتني أسوي كذا منك تعلمت حتى القسوة شهر لك غائب لا أتصال و لا سؤال طيب لا تفكر فيني أنا فكر في أمك أبوك معقول ما حنيت لهم شو الي شفته مني لجل تقول ما تستاهل زوجه مثلي شو هو الي كان تحت رأسك أصلا و من هـ البنت الي بحياتك أكيد سلطان يعرف كل شئ بس كيف أقدر أساله لا لا لا يا أريج لا تعبين نفسك أكثر خليك كذا مرتاحه { أنا بصير أم طفلي أهم أهم من كل شئ حتى مشعل } ].......

*******************
..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 04:59 AM   المشاركة رقم: 58
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء الثامن و الخمسون



اليوم بالنسبه لها أسعد يوم بحياتها اليوم صارت في ظل الشخص الي حلمت فيه يحق لها تكلمه تشوفه متى ما تمنت و رغم الي تخفيه القلوب لكنها تشوف سعادتهم لها واضحه بعيونهم
مرام\ مبروك فجر الله يسعدكم
فجر\ امين و عقبالك
ريم بضحكه\ ما كنت بقول لك مبروك إلا بعد ما سمعتك تقولين للي يبارك لك عقبالك
فجر بنظره\ لاه وش رأيك تروحين أخر الصاله و أرمي عليك الورد
عاليه بأندفاع سحبت المسكه من يد فجر\ تحلمين الورد لي يمكن يجيني واحد أشقر
فجر بقهر رصة على أسنانها لأنها ما تقدر تتظارب معها و تخرب تسريحتها\ هاتي الورد
عاليه بغيض\ لا
فجر\ عاليه لا تقهريني لسى ما تصورت خربتيها لا تمسكيها من هنا
ريم\ أعطيها لا تصيح علينا و يخرب مكياجها
عاليه\ اممم بس بشرط
فجر\ أحلفي ترى بقول لماجد عنك
عاليه\ ههههههههه من أولها وافقي على شرطي
فجر و هي تبي الخلاص\ شو هو طيب ؟
عاليه\ أشوف هدية ماجد لك قبلك
ريم\ هههههههههههههه قويه.......

***********************

بزاوية من الصاله كانت جالسه بيدها كوب شاهي تتأمل الناس بصمت الكل مبسوط بحياته إلا هي تمثل الفرحه و المكابره على ألمها .. مشت ناحيتها مبتعده بزاويه عن الكل تفكيرهم صار واحد و كله في سؤال واحد وين أختفى مشعل ؟
أم مشعل\ ليش جالسه لوحدك يا أريج ؟
أريج أبتسمت بدهشه\ هلا خالتي لا أبد بس رأسي مصدع شوي
أم مشعل\ طيب أدخلي غرفتك أرتاحي
أريج\ شربت شاهي الحين بيخف
أم مشعل\ و كيفك مع الحمل تروحين مواعيدك كلها و إلا لا يكون أهملتيها
أريج\ لا أروح و كله بخير الحمد لله
أم مشعل\ أي الحمد لله المهم لا تهملين نفسك
أريج\ أن شاء الله
أم مشعل\ ما بتقولين لي شئ تريحني على ولدي ؟
أريج بزفرة\ يا ليت أعرف يا خالتي كان ريحة نفسي
أم مشعل\ زين ما أتصل من يوم سافر ؟
أريج\ والله يا خالتي حتى يوم أطلع أحول خط البيت على جوالي لكن مثل ما تشوفين لا حس و لا خبر
أم مشعل\ الله يعين و يطمنى عليه
أريج\ يارب..........

*******************

كل شئ حولها يتحرك تقاوم رغبه كبيره بالغثيان و قلبها كان أول شئ ممكن يطلع من جوفها الأصوات الي تقترب حولها مفزعه تحس أنها تدفع كل الدم الي في جسمها لوجهها [ أنا فجر أنا فجر وين قوتي ]
أبو أريج\ حياك يا ماجد تفضل
دخل ماجد و بهمس\ السلام عليكم
حاولت تنطق ترفع رأسها لكن يبدو كل شئ توقف عن الحركه
أبو أريج بضحكه\ يالله أنا أخليكم تأخذون راحتكم شوي وراجع
فجر كانت تصرخ بـ لا لكن صوتها ما أسعفها ذيك اللحظة
بالنسبه لماجد كانت هذي هي لحظة العمر فجر حلم حياته صارت ملكه لوحده لكنه ما يخفئ أرتباكه فـ مد يده يبي يصافحها يبارك لها أي شئ المهم يكسر حاجز الصمت بينهم\ بتطول يدي ممدوده لك ؟
فجر من الأساس ما كانت تشوف من جسمه إلا من الركبه و تحت و لا أسترجة ترفع عيونها أكثر مدت يدها بدون أي توجيه و مسكها ماجد جلس بجمبها و يدها لسى بين أصابعه و بفرح\ مبروك حياتي
فجر تمتمت فيها بدون شعور\ يبارك فيك
ماجد\ طيب أرفعي رأسك أبي أصدق أنك فجر
فجر رفعت رأسها طواعيه بدون أي كلمه
و بأغتها ماجد قبله على جبينها\ مين أكل لسانك عني اليوم أنا ما حبيت فجوره إلا للسانها الطويل الحلو......

*********************

ظربت رجلها بطرف الكرسي بقهر و بعد نفس عميق
عاليه\ يمه خلاص أنتم روحوا و أنا أرجع مع ماجد
أم ماجد\ خليه يقوم هو الثاني أمشي ورانا بكره طريق
عاليه\ ما هو لزق تقول ما شاف بعمره بنات
أم ماجد\ خليه يتهنى هو عليك
أريج بضحكه\ خالتي عاليه كأنها بدأت تغار
عاليه بنظره\ جب جب بس أنتِ تراهم ما يصدقون عليه باب
أم ماجد\ أقول بس أمشي أبوك له ساعه بالسياره
أم أريج بحنان\ خليها عندنا لين بكره لأمشيتوا تمرونا
عاليه\ يسلم لي المنطوق العسل يا ناس
أم ماجد\ تبينها من الله
عاليه\ يمه حبيبتي حياتي عمري تكفين لا تقولين لا
ريم\ ههههههه و قسم مصلحجيه
أم ماجد\ و الله أني عارفه ليش تبين تجلسين إلا عشان تنشفين ريق فجر بأسئلتك
أم أريج بضحكه\ ما عليه خليها تجلس مع البنات كلهم ينتظرون فجر
مرام\ و الله يعينها بس.......

*****************

دخل البيت بهدوء لأن الوقت متأخر و يخاف أنهم نائمين و يزعجهم مشى ناحية المطبخ دخل الأغراض و رتبها في الثلاجة
كانت واقفه تراقبه بصمت و أول ما ألتفت بيطلع قالتها بضحكه عبير\ و الله و طلعت شاطر خالي في الترتيب
سلطان\ لك ساعه تراقبين هاااااه
عبير\ أشوف مهارتك في شغل المطبخ
سلطان\ لا يا شيخه وش مسهرك ؟
عبير\ الي مسهرك
سلطان بزفره\ آآه يا قلبي على المسهرني وين بس
عبير بضحكه\ لا لا خالي عاشق ما أقدر أنا
سلطان أخذ تفاحه يغسلها\ أقول طسي بس أفكر في مشعل وين
عبير\ معقول ما أحد عرف عنه شئ ؟
سلطان\ لا و بديت أشك أنه قريب
عبير\ كيف يعني قريب ؟
سلطان\ يعني أحتمال ما يكون مسافر برى المملكه
عبير\ معقول
سلطان\ ليش لا......


*****************


أخذت عباتها و طلعت شافت أبوها واقف في الحوش و مرت تسلم عليه
أبو أريج\ على وين يبه ؟
أريج\ خلاص يبه بيأذن الفجر يأدوب أوصل بيتي
أبو أريج\ ما تنامين عندنا ليله
أريج أخذت نفس عميق\ ما بقدر أرتاح يبه شكل البنات مره مطولين
أبو أريج بحنان\ لا يكون أنك تعبتي يبه من الجلسه ؟
أريج\ لاه أبد
أبو أريج\ زين سواقك برى ؟
أريج\ أي برى
أبو أريج\ أجل أنتبهي على نفسك و قولي له لا يسرع
أريج\ أبشر فديتك
أبو أريج\ أريج يبه
أريج\ أمرني
أبو أريج\ ترى أنا ما أني راضي على الي صار لك لكن بخليك على ما ربيتك عليه لين يرجع مشعل و أساله بنفسي و ساعتها لي كلام ثاني.....

********************

له نصف ساعه يتأملها واقفه في البلكونه تراقب الشارع تحتها بصمت قرب منها و حط يده على كتفها بخوف
....\ أنتِ بخير حبيبتي ؟
....بهدوء\ أي
....\ طيب ما تعبتي من الوقفه
....\ لا
....\ تعالي نامي شوي تأخر الوقت
....\ روح نام أنت أنا مو نعسانه
....\ ما أرتاح و أنتِ كذا خلاص أنسي الي صار و ربي يعوضك
....بعبره مخنوقه\ كيف أنسى مستحيل
....\ بس أنتِ مو أول وحده تفقد طفلها خلاص ربي ما كتب له حياه ليش تعترضين على حكم ربك
....بصراخ\ بس أنا خلاص معاد أقدر أحمل يعني مالي أي قيمه ليش ما تفهم
....\ ما أبي أسمع هـ الكلام مره ثانيه أنا ما أبي عيال من الأصل
....\ لأنه خلاص صار عندك لكن أنا محرومه من كلمة يمه يعني وحيده طول عمري وحيده
....أخذها لحضنه و بحنان\ آآش أنا معك و ما راح أخليك....

*****************

دخلت الصاله وعلى وجهها ملامح إستغراب لحالة الخجل الي حست بها مع ماجد ..أول ما شافتها ركضت ناحيتها وسحبت الكيس من يدها
فجر\ بسم الله هو أنتِ من وين طلعتي ؟
عاليه بضحكه\ من بطن أمي
فجر\ أحلفي بس
عاليه\ غريبه وش هـ الهدوء شوفي ترى هديتك معي
فجر بدون مبالاة\عااادي
عاليه قربت منها بغرابه\بنت وش فيك وجهك كذا؟
فجر\ مدري حسيت إني تغيرت
عاليه\ ليش اش الي صار
فجر\تخيلي استحيت ماقدرت أنطق ولا كلمة
عاليه\ وااااااااااااااااو يالحماس لازم أتصل في أخوي أشوف شعوره
تركتها وراحت وكملت فجر طريقها للغرفة
ريم بنظرة\ما بغيتي
فجر جلست على السرير بتعب\ أسكتي شوي وأحس بصيح
مرام بطنازة\ ليكون ما وافق على شروطك بس
فجر\ هوأنا قدرت أتكلم أصلا
في هـ الحظة رجعت عاليه نزلت الهدية على الطاولة وهي تضحك\ أجل ما صدق انك فجر
ريم\ ليش وش صار؟
عاليه\ تخيلي فجر كانت مستحيه لدرجه شك الرجال ان مدخلين عليه وحدة غير فجر
مرام ضحكت من قلبها\ مررره مو لايق ..........

************************************

في مكان ما من العالم وعلى طاولة إحدى المطاعم كان جالس وضام الكوب بيده يتأمله بصمت و يفكر في حياته من أول ما فتح عيونه على الدنيا الفلوس الأملاك الأسفار كلها تحت يده وهم السعاده مثل ما أكتشف كان يظن أنها مغنيته عن كل شئ لين دخلها هو بيده حياته و أنقلبت موازينه الفرق الي بينهم كبير في كل شئ الماده العمر التفكير تناقض كبير بينهم لكنها أسعد رغم قسوة الي ناقصها أسعد منه هو مجرد أناني فرض وجوده عليها و تذمر في الأخيربلا أي ذنب تتكبله للحظه إنعكست ملامحها على وجه القهوه { ياترى وش وضعك يا أريج ؟ }...

*********************

في الجهه الثانيه كانت نائمه بسلام في مكانه دفئه يغطيها و أحلامها تشاركه الوجود بكل حب يبقى لها قلب عرف معه معنى الحب و تبقى لها نظرة أن مشعل صادق في مشاعره معها لكنه شئ أكبر منه مخبيئه محتاج هو يقرر متى يكون الوقت المناسب الي يقدر يخبرها يقدر يتكلم بدون أي خوف لكن يضل كل الحلم أنها تعرف الحقيقه قبل فوات الأوان.....

*****************

..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 05:00 AM   المشاركة رقم: 59
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الجزء التاسع و الخمسون


الأيام كانت تمضي في لمح البصر كل شئ بداء يتغير و يستمر الكل في نهج حياته إلا قلبين قلب الأم الفاقد لقطعه من جوفه و قلب الزوجه الي حبت بكل أحساسها و مستعده تترقب لأخر العمر... تأملت نفسها في المرايا طويل بدت ملامحها تتغير بطنها الي صار واضح بشكل كبير من أول ما دخلت السادس تحسسته بيدها و أبتسمت [ بكره تكبر و نعرف أنا و أنت ليش بابا عمل فينا كذا و بنسامحه أكيد بنسامحه حتى لو ما قدرت أنا سامحه أنت قوله ماما كانت تحبك لأخر يوم بحياتها......!!! ].....

*****************

دخلت عليها الغرفه بيدها صحن شوربه ثلاث أسابيع مرت عليها و هي حابسه نفسها في الفراش لا حركه و لا أكل إلا بالغصب و كل الوقت نائمه بالمهديئات و تهذي في مشعل
مرام\ يمه أصحي خلاص لك كم ساعه نائمه
أم مشعل بهمس\ مشعل رجع ؟
مرام\ بيرجع أن شاء الله بس قومي أكلي لك شئ عشان لأرجع ما يشوفك كذا
أم مشعل بحسره\ خليه يرجع يا مرام بس
مرام\ مرده بيرجع لا تقلقين
أم مشعل\ و ينه أبوك ؟
مرام\ راح الشركة
أم مشعل بصراخ\ بدل ما يروح يدور عليه يجري وراء فلوسه
مرام\ يمه الله يهديك أبوي ما خلى مكان ما دوره فيه وش بيده أكثر
أم مشعل\ يا حسرتي عليك يا مشعل يا حسرتي
مرام\ قولي لا إله إلا الله تعوذي من أبليس بأذن الله ما فيه إلا كل خير بس أنتِ أدعيله..........

****************

في داخله سؤال من أول ما مملك و بداء يكلمها يتراجع كل ما حاول ينطقه لكنه اليوم لأزم يسألها و يريح نفسه
ماجد\ فجوره
فجر\ هلا
ماجد بتردد\ اممم أبي أسالك سؤال
فجر بغرابه\ شو هو ؟
ماجد\ بس أول شئ توعديني أنك ما تتضايقين و تحسين أني بديت أتلقف
فجر بأستسلام\ وعد
ماجد\ وعد شو
فجر\ ما أتضايق
ماجد\ حلو بسألك عن ولد عمك مشعل هو.....
لكن فجر أنفعلت قبل يكمل\ ما أبي أسمع عنه شئ أنا أكرهه
ماجد\ طيب هدي أنا ما قلت فيه شئ و لا فاهم أصلا هو وش قصته
فجر\ قصته أنه واحد أناني ترك أريج في الوقت الي هي محتاجه له بدون أي رحمه
ماجد\ طيب هو ليش ما يبي عيال منها ؟
فجر بقهر\ نذل
ماجد\ إلا و قسم بالله ما هو رجال بس لو أشوفه لعلمه الأدب وش سوت له المسكينه يتركها كذا.....

****************

بتعب و ألم يخترق كل جزء في جسمها مدت يدها و رفعت الخط قبل يقفل و بخاطرها لو فصلته من الكابس أفضل
أريج بصوت مبحوح\ الوو
أم أريج بخوف من نبرة صوتها\ أريج يمه وشفيك ليش صوتك كذا ؟
أريج بكذبه\ نائمه
أم أريج\ و الموعد رحتي له ؟
أريج\ أي يمه
أم أريج\ و ليش طيب ما مريتيني ؟
أريج بضيق\ يمه خلاص الله يخليك قلت لك مئة مره مواعيد عاديه ما فيها شئ بروح لوحدي
أم أريج\ يا يبأسة رأسك صايره يا أريج زين وش قالت لك الدكتوره ؟
أريج بدون نفس\ كله بخير
أم أريج\ زين قومي غسلي وجهك و تعالي عندنا لك كم يوم ما شفتك
أريج\ يمه والله ما عاد أقدر أجلس دقيقة وحده من ظهري
أم أريج بخوف\ بسم الله عليك ليش ؟
أريج\ مدري
أم أريج\ زين ما قلتي لدكتوره اليوم
أريج بقلة صبر\ قلت لها بس وش الحل غير المسكنات و الحين ما أقدر أخذها.....

***********************

في الصاله شافتها جالسه ويدها على خدها سرحانه و تفكيرها لبعيد
ريم\ مرام وين وصلتي ؟
مرام بزفره\ حال أمي
ريم\ صدق ما هي عاجبتني لا أكل و لا نوم زي الناس
مرام\ و كله وين مشعل هاتوا لي مشعل
ريم\ الله يهديه ما يفكر فيها
مرام\ الي قاهرني أنها تموت قدامي و لا أقدر أسوي لها شئ
ريم\ أم و ربي ما تنلام أنا معاد أقدر أشوفها كذا
مرام بأندفاع\ أنا لازم أسوي شئ
ريم\ شو بتسوين ؟
مرام وقفت بدون أي تفكير\ بروح لعبير
ريم بغرابه\ الحين ؟؟
مرام\ أي خلك عند أمي لا تروحين مكان و لو سألت عني قولي نامت
ريم\ طيب وش تبين من عبير الحين ؟
مرام و هي رايحه لغرفتها\ مو مهم تعرفي روحي عند أمي يالله....

********************

طلعت من غرفتها و شافتها لابسه عباتها و واقفه عند الباب و كأنها تنتظر أحد
فجر\ يمه وين رايحه ؟
أم أريج\ بروح لآريج
فجر\ ليش فيها شئ
أم أريج\ تقول ظهرها يعورها تلقينها بس نائمه و لا تأكل
فجر\ ما راحت اليوم لدكتوره ؟
أم أريج بحسره\ راحت بس تعرفين لأزم تأخذ الحبوب حقتها و الحين حامل ما تقدر
فجر بغرابه\ بس هي خلصت كم شهر المفروض ما يأثر يمه
أم أريج\ لا يمه هذي الحبوب قويه مره لو أخذتها تجهض
فجر\ أعوذ بالله و لين متى بتتحمل الألم ؟
أم أريج\ لين الله يفرجها
فجر\ طيب أنتظري بروح معك
آم أريج\ لاه خلك في البيت عند جدتك و أبوك الحين يرجع حطي له عشاء بكره لطلعتي من الكليه روحي عندها
فجر\ و أنتِ مع منو بتروحين ؟
أم أريج\ قلت لها ترسل لي سواقها.......

**********************

بتردد مغلوب على أمره مدت يدها على جوالها و عينها على باب المطبخ نقلت الرقم بحذر و رجعت كل شئ مكانه
عبير و هي راجعه\ مو صدقه أنك جأيتني
مرام\ أدري الوقت متأخر بس البيت جوه صاير كثيب
عبير\ الله يعين بس و يطمنكم على مشعل و لا يهمك هذا بيتك الثاني
مرام\ تسلمين والله وين الوالده عنك ؟
عبير\ تصلي أكيد و بتجي
مرام\ تصدقين أنا كمان لسى ما صليت أول ما أذن طلعت
عبير\ عادي أجيب لك سجاده و صلي عندنا
مرام و هي توقف\ فيه أحد أبي أغسل يدي
عبير همسة بضحكه\ فيه طيوف اسبانيا
مرام\ شو قلتي ؟
عبير\ لا يا بنت ما فيه أحد إلا أنا و أمي
مرام غصب عنها أبتسمت\ هذيك المره برضوا قلتي ما فيه أحد
عبير\ هههههههههه لاه هـ المره صدق أمان.......

***********************

تتأمل ملامحها و هي أبد ما هي عاجبتها أثر التعب صار واضح تحت عيونها
أم أربج\ أريج أنتِ كنتِ تبكين قبل أجيك
أريج\ لا يمه
أم أريج\ و ليش عيونك حمر كذا
أريج\ من الصداع
أم أريج\ و تبيني أصدقك
أريج حبت تغيير الموضوع\ ليش فجر ما جت معك لا يكون عشان ملكة ما عاد تبي تطلع
أم أريج\ لا والله تو تقولي بروح معك بس قلت لها تجلس عند جدتك
أريج\ ليتك جبتيهم معك مره ما عاد حد يسأل عني و لا يمرني
أم أريج\ عمك ما عاد يمرك ؟
أريج\ مو زي أول أحسه مشغول حتى لو يجي ما يطول
أم أريج\ الله يعينه وش يستحمل ولده الي ما يدري وين و إلا زوجته و حالتها
أريج\ يمه خالتي مره تعبانه والله حتى صوتها صاير ضعيف
أم أريج بزفرة\ قلب الأم يمه الله يلؤم الي يلؤمها حالتها تصعب على العين
أريج\ بس لو يتصل مشعل يريح قلبي أنه حي
أم أريج\ بأذن الله يرجع......

********************

ساعتين له و هو واقف تحت المطر و البرد يدخن السيجارة الي صارت أربع و عشرين ساعه في يده تغيرة أطباعه بشكل جذري صار قاسي و لا يمكن يتفأهم إلا بالعصبيه و الصراخ يتأمل الشارع و الناس قدام العماره تقريبا له كم يوم حفظ كل شئ عنهم هم العرب الوحيدين هنا حفظ جدول خروجه و رجوعه للبيت مد يده لجيب الجاكيت و ضغط على ورقه كانت السبب في كل الي صار له و ظلم أريج معه [ راح تندمين و ربي راح تندمين على اليوم الي ولدتك فيه أمك ].....

********************

دخلت و قفلت الباب وراها أكثر من مره و كأنها تطمئن أن محد راح يشوفها تنفست بعمق طلعت جوالها و فتحت صندوق الرسائل الخطوة جريئة و ممكن تكون بدون جدوى لكن هذي أمها ما عاد تقدر تشوفها بهذا الوضع بأصابع مرتعشه كتبتها [ ترددت كثير قبل أرسلها لين فقدت معنى الصبر و أنا أشوف أمي تموت قدامي بذي الطريقه لفقد مشعل و تضل أنت الوحيد الي ممكن تقدر تريحها و تريحنا أرجوك ما تبخل بالشئ الي تعرفه عن مشعل....مرام ]
ذيك اللحظة سلطان كان متمدد بفراشه يغالب نومه لما سمع نغمة الرساله و فتحها بكسل و طاح الجوال من يده لقوة الصدمه و بزفره تأهت فيها معنى الأحاسيس ضغط زر الأتصال متناسي كل الحواجز.....

**********************
..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 24-11-11, 05:01 AM   المشاركة رقم: 60
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء الستون



شد على الأوراق بيده بكل قهر الي يشوفه ما هو محصل له تفسير يريح باله مبلغ مثل كذا وين بيروح و لمنو تنفس بتعب [ وش نأوي تسوي فيني يا مشعل ] نزل نظارته و طوى الورقه بجيبه و هو يسمع الباب
أبو مشعل\ أدخل
ياسر\ طالع عمرك الأجتماع جاهز
أبو مشعل\ زين خذ أوراق حسابات البنك تأكد منها
ياسر\ أبشر
أبو مشعل\ و بعد الأجتماع أتصل في مدير البنك و حوله لي
ياسر\ صار طال عمرك.......

*******************

فتحت عيونها ببطء و هي تتذكر كل كلمه مرت عليها في مكالمة الأمس
سلطان بعد ما أنفتح الخط\ أسمعيني للأخير مرام و لو حبيتي تقفلين الخط بعدها و تقولين سلطان كذاب ما ألومك صحيح أنا أكثر وأحد قريب لمشعل و يمكن أعرف السبب الي خلاه يسوي كذا بس الله يشهد في سماه أني مدري عنه ألحين شئ و من وقت أختفى ما دق عليه
مرام بتردد\ طيب وين يكون ماحن قلبه على أمي والله قاعده تموت
سلطان\ قولي لا أله إلا الله وش هالكلام مشعل ما هو جاهل بيرجع لكم يوم و تعرفون منه
مرام لا شعورياَ بكت و بأن بصوتها\ بس يرجع و نشوفه ما نبي نعرف منه شئ
سلطان حس بصيحتها و عوره قلبه\ افى تصيحين يا مرام هذا و أنا أقول الكبيره العاقله....سلطان لما ما ردت كمل\ قومي غسلي و صلي لك ركعتين و أدعيله ربي يهديه و يرجعه بالسلامة مشعل بخير أقدر أحلف لك أنه بخير بس هو محتاج يجلس مع نفسه يراجع حياته أخوك بيرجع بس بعد ما يملك جرأة يخبر أريج بفعلته و يبررها ....
حطة يدها على قلبها و تتمتم [ تجرأتي يا مرام بس يا ترى شو الي يبرره لأريج ليش رفض يقول لي ]......

****************

كان باين فيها التعب لدرجة أنها ما طلعت لهم الصاله ظلت بسريرها وهم الي دخلوا عندها
فجر بضحكه\ من بدري تدلعت عليك البنت
أريج\ ضأمنه أنها بنت الأخت
فجر\ يس أحساس فجر ما يخيب
أريج\ الله يهنيئك يا أم الأحساس
ريم بغمزه\ لاه وبعد مكالمات أخر الليل صاير الأحساس مفرط
أريج ضحكة من قبلها\ أي أشوف أنا بعد الرقه و الهدوء
فجر\ صدق قليلات خاتمه الي يسمعكم يقول مره كانت دفشه
أريج بنظره\ لاه صدق منتي فجر الأولى متغيرة ياأختي أرفعي رأسك أشوف أنتِ فجر و إلا لا ؟
ريم\ هههههههههههه قويه
فجر بتهديد\ بس خلك تولدين أنتِ و هـ البطن الي تقول بكرة بتولدين
أريج طالعت فيها و عضة شفايفها\ صدق أحسها أكبر من المعقول
ريم\ لا يكون حامل بأثنين .؟
أريج فضلت تبتسم و هي ساكته حست بنغزه و غصة بدمعه ممكن تنزل في أي لحظة..........

*******************

تنفس بعمق و هو يدخل عليه المكتب أكيد بيظن أن معه خبر عن ولده لكن بعد ما كلم مرام أمس حس بالتقصير معه مهما يكون هو رجال كبير بالعمر على الأقل يحس أن فيه حد جنبه
أبو مشعل أول ما شافه وقف مبتسم\ هلا والله بولدي
سلطان\ حياك عمي طمني وش أخبارك عساك بخير ؟
أبو مشعل بزفرة\ الحمد لله على كل شئ
سلطان\ أي والله الحمد لله على كل حال أعذرني يا عمي لي فتره مقصر معك لكن الدوام صاير ملخبط علي وقتي مره ما عندي وقت فاضي
أبو مشعل\ مسموح يا يبه
سلطان\ بشرني عسى مشعل دق عليكم شئ ؟
أبو مشعل\ لا و الله ما دق لو يبي دق من زمان لكنه هايت ما يندرى وين
سلطان\ الله يعين بس لو نعرف هو وين ؟
أبو مشعل طلع من جيبه ورقة البنك و مدها لسلطان\ و لو أعرف وش قصة هـ المبلغ و ليش فاتح له حساب لوحده ؟
سلطان فتح عيونه على الأخير و هو يقراء و ما عرف وش يقول\ ما سألت زوجته ؟
أبو مشعل\ اليوم الصبح الي عرفت عنه و كلمت مدير البنك يقول هذا الحساب مفتوح من ثلاث شهور و طالب مشعل عليه تحويل خارج المملكه
سلطان\ تحويل وين ؟
أبو مشعل\ ألمانيا
سلطان تنفس براحه\ لاه الظاهر فاتحه مصاريف لعلاج زوجته
أبو مشعل طالع فيه بغرابه\ أي علاج ؟.......

*********************

جلسة معهم على الغداء تتأمل بصمت و يدها على خدها
أبو آريج بعد ما أنتبه لشرودها\ هدى
أم أريج\ أيه هلا
أبو أريج\ وش تفكرين فيه الأكل برد
أم أريج\ أريج من أمس و أنا أفكر فيها البنت وجهها تعبان مره أنا قلبي ما هو مرتاح البنت فيها شئ
أم عبد الله\ بس هي حامل و هذا أول حمل يعني أكيد بتتعب
أم أريج\ يا خالتي أول حمل ما قلت شئ بس أنتِ لو تشوفينها معاد تتحرك من السرير ماهي أول مره أنا أشوف بكر تحمل
أبو أريج\ بس هي وضعها غير يا هدى لا تنسين أكيد بيتعبها الحمل أكثر من غيرها
أم أريج بخوف\ مدري البنت ما هي عاجبتني
أبو أريج\ ما تروح الدكتوره هي ؟
أم أريج\ إلا تروح
أبو أريج\ زين ليش ما تروحين معها
أم أريج\ و هي تخليني كل ما قلت لها قالت هو موعد عادي
أم عبد الله\ و أنتِ مخليتها على راحتها
أم أريج\ غصب عني يا خالتي ما أقدر أزعلها
أم عبد الله\ لا حول و لا قوة إلا بالله هـ البنت بتروح من يدينا بعنادها....

****************


بتعب غصبة نفسها تجلس على الكرسي و تطلع له الصاله برغم أنه حاول فيها تبقى مكانها و هو الي يجيها لكنها أصرت على رأيها
أبو مشعل\ الله يهديك يا أريج لو جلستي بمكانك و جيت عندك أنا مثل أبوك تستحين مني ؟
أريج بخجل\ لا عمي و الله أنا أبي أطلع من جو الغرفه خلاص من الصبح و أنا ممدده فيها و اسأل البنات
ريم بضحكه\ صح يبه خلها تتحرك ترحم السرير شوي
أبو مشعل\ و أنتِ من متى هنا ؟
ريم\ من الصبح بس
أريج\ من زمان ما جأتني أصلا
أبو مشعل بزفرة\ و الله مقصرين يا يبه بس أعذرينى خالتك خلتني أمشي و أنا أكلم نفسي
أريج تنهدت و طالعت الأرض\ الله يعين و يريح قلبها
أبو مشعل و هو يطالع لريم و فجر\ تخلونا بناتي شوي
فجر و هي توقف\ أكيد عمي خذوا راحتكم
أبو مشعل بعد ما تأكد أنهم بعدوا و ما عاد يسمعوه تكلم بمكر يحاول يسحب شئ من أريج\ أريج يبه اليوم طلبت من البنك كشوفات حساب لمشعل
أريج بأندفاع\ و قدرت تعرف هو وين ؟
أبو مشعل\ لا يا يبه بس لقيت له حساب مقفل و المبلغ الي فيه مره كبير أريج\ يمكن هو محتفظ فيه
أبو مشعل\ عليه تحويل لـ ألمانيا أنا شكيت فيه يومه راح بالعيد أكيد عنده شئ هناك أنا بكره بشوف لي حجز لـ ألمانيا أكيد مسوي له مصيبه هناك
أريج أبتسمت بحب\ لاه يا عمي لا تظلمه مشعل لما سافر بالعيد كان عشاني هو حجز لي عند دكتور هناك بس أنا حملت و ما قدرنا نروح.......

*********************

دخلت الغرفه و هي وراها أبتسمت لها و هي ماسكه الباب
مرام\ تفضلي خالتي حياك
أم مها\ تسلمين يمه....وبهمس أمك نائمه ؟
مرام بزفره\ لا يا خالتي بس هي معاد تقوم من الفراش
أم مها تمتمت بلا حول و لا قوة إلا بالله ومشت ناحية الشباك فتحت عنه الستائر\ قومي يا حصه شوفي الشمس خلي النور يدخل عيونك
أم مشعل و هي على وضعها ما تغير\ نور عيني مشعل جيبوه لي أشوفه قبل أموت
أم مها\ أذكري الله يا أختي الله يطول لنا بعمرك و تشوفينه
أم مشعل\ وينه بس وينه يريح قلبي
أم مها\ قومي معي أطلعي برى هـ الغرفه خلي الشغالات يرتبونها
أم مشعل\ خليني ما فيه أتحرك
لكن آم مها قربت منها و سندتها تقوم معها بالغصب\ مرام
مرام\ هلا خالتي
أم مها\ خلي الشغاله تجي ترتب الغرفه و تفتح الشبابيك و أنتِ هاتي لأمك شئ تأكله في البلكونه
مرام تقدمتها بأنصياع\ أن شاء الله خالتي.......

****************


على حدود الفراغ واقف يتأمل الموج تحته يبلل أطراف أصابعه و يرجع بخوف يبتعد عنه يهاب لمسته تنفس بعمق يحاول يدخل أكبر كمية من الهواء لصدره الي بداء يحس أنه يضيق عليه رغم وساعة الدنيا من حوله و سيل من الأسئلة تخترق كيانه محتاجها هي و بس فكر بأبتعاده بينساها لكنه زاد تعلق فيها محتاج يحط رأسه على صدرها و يحكي يفرغ يشكي محتاج لجلها هي و بس تنزل دموعه بدون ما يحبسها مجرد أنه يغمض عيونه لحظة بدون طيف أريج معه يحسسه بالوحده بالأختناق بسواد الدنيا في وجهه [ أقسم أني أموت بسبب حبك يا أريج ].....

********************


بخطى متردده دخلت عليه الغرفه و نزلت عيونها للأرض بسبب أحساس أخترق قلبها أمس خانته خانت تربيته و ثقته فيها ما تدري ليش خطواتها قادتها له
أبو مشعل أبتسم أول ما شافها\ هلا يبه راحت خالتك ؟
مرام\ لا جالسه مع أمي
أبو مشعل\ و كيف عساها قدرت أمك تأكل شئ
مرام\ أي يبه أكلت شوي
أبو مشعل\ الحمد لله
مرام\ يبه أمي ما بترتاح لين يرجع مشعل
أبو مشعل\ أخوك سود وجهي يا مرام و إلا هذي سوات عاقل بس أنا الغلطان ما عرفت أربيه
مرام حست بلؤم\ لا يبه أنت ما قصرت معنى ربيتنا أحسن تربيه و مشعل بيرجع يوم بأذن الله
أبو مشعل\ ربيتكم على الفلوس و الدلع و نسيت أحملكم مسئولية أنفسكم و تصرفاتكم
مرام\ الله يهديه لو بس يتصل يريحنا أنه بخير
أبو مشعل زفر بضيق\ من اليوم أنا بتغير معكم و مشعل بس خليه يرجع لي تصرف ثاني معه
مرام\ زين ما عرفت عنه أي شئ
أبو مشعل\ لا يا يبه ماله أثر أبد.......

*********************

ساعتين مرت عليها و هي على حالها حاضنه المخده و تبكي شعور الفقد متعب و اليوم بالذات تحس أن فيه شئ كبير جاثم على صدرها و مضايقها فيها رغبه لصياح لصراخ المهم تتخلص منه مدت يدها لبطنها و هي تعض شفايفها يا ترى بيرجع مشعل قبل تولد و إلا لا ؟ تتمنى تملك جرأه تتصل في سلطان تريح بالها لسؤال واحد من البنت الي في حياة مشعل و علاقته فيها ؟ معقول يحبها و عمي رفض يزوجه منها ؟ و إلا له فيها علاقه أكبر...تنهدت بزفره حارقه [ يارب ريح قلبي على مشعل يارب ].....

*********************
..
..
..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبه, الحسن, الشموع, عندما
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:48 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية